‫شركة أبو محجوب لإلنتاج اإلبداعي‬

‫دليل الصحفي‬

‫تقديم‬

‫الزمالء الكرام‪،‬‬
‫لقد ا�س ��تهلك هذا الدليل الذي بني يديكم الكثري من الوقت واجلهد حتى خرج ب�ص ��يغته النهائية‪ ،‬ولكن م�ؤ�س�س ��ة‬
‫�أب ��و حمج ��وب للإنت ��اج الإبداعي ترى �أن ما يحمله من قيمة يفوق بكثري ما و�ض ��ع فيه من جه ��د‪� .‬إننا نرى يف هذا‬
‫امل�ش ��روع عالمة بارزة ومعلما يف طريق التقدم‪ ،‬لي�س بالن�س ��بة لقطاع الإعالم يف الأردن فح�سب‪ ،‬بل �أي�ضا بالن�سبة‬
‫لعموم النا�س يف بلدنا‪.‬‬
‫ونود كذلك �أن نعرب عن امتناننا ملن اختارنا ك�شريك ي�سهم يف �إجناز هذا امل�شروع املهم‪ ،‬وعن �سعادتنا لأنه منحنا‬
‫الفر�صة للعمل جنبا �إىل جنب مع نخبة من �أبرز املهنيني العاملني يف جمال ال�صحافة والإعالم يف الأردن‪.‬‬
‫عندما طرح مو�ضوع هذا الدليل الإعالمي للنقا�ش بيننا وبني �آيرك�س‪� ،‬أدرك كالنا مقدار الأهمية احليوية وحجم‬
‫اخلدمة التي ميكن �أن يقدمها دليل العمل ال�صحفي كمرجع ق ّيم للعاملني يف هذا امل�ضمار‪ .‬و�أدركنا يف الوقت ذاته‬
‫درجة ال�صعوبة والتعقيد الكامنة يف �إنتاج دليل موحد للبلد ككل‪ .‬وبناء على هذا الفهم لواقع امل�شروع‪ ،‬برزت فكرة‬
‫اخلروج بـ «دليل ال�ص ��حفي» ليكون مبثابة «قالب معياري» ميكن للم�ؤ�س�س ��ات الإعالمية يف اململكة �أن تعدله وتكيفه‬
‫وتبني عليه لكي ت�ضع دليل �أ�سلوب خا�ص بها‪.‬‬
‫وهدفنا من وراء هذا الكتيب �أن ن�ؤ�س ���س لنزعة اعتماد املقايي�س والأ�ص ��ول بني امل�ؤ�س�سات الإعالمية والأفراد على‬
‫حد �س ��واء و�أن نزرع روح التناف�س الإيجابية التي من �ش� ��أنها �أن تدفع نحو التقدم امل�س ��تمر ل�صناعة الإعالم ككل‪.‬‬

‫ون�أمل �أن تت�س ��رب روح املناف�س ��ة هذه للأفراد ذوي العالقة‪ ،‬مما يرفع من �س ��وية املعايري املهنية لدى �ص ��حفيينا‬
‫وو�سائل �إعالمنا و�سقف التوقعات والطموح لديهم‪.‬‬
‫وعلي ��ه ن ��ود �أن ن�ؤكد �أنه يف الوقت الذي �أطلقنا فيه ر�ؤيتنا وو�ض ��عناها على م�س ��ار التنفي ��ذ العملي‪ ،‬نود �أن نرى كل‬
‫م�ؤ�س�س ��ة �إعالمية �أردنية ت�ض ��ع دليل �أ�س ��لوبها اخلا�ص ليكون املرجع املعياري ال�شفاف لأف�ضل املمار�سات يف �سياق‬
‫�أدائها لعملها‪ .‬وقد و�ض ��عنا هذا الدليل ليكون نقطة انطالق لو�ض ��ع دليل �أ�سلوب للم�ؤ�س�سات الإعالمية التي تفتقر‬
‫ملثل هذا املرجع ومر�ش ��دا لتلك التي متلك دليلها اخلا�ص بها وتنوي تطويره وحتديثه‪ .‬ون�أمل منكم ا�س ��تغالل هذا‬
‫املرجع املتاح بال�صورة املثلى‪ ،‬فتت�صرفون مب�ضمونه وتبنون على ما ورد فيه وتعدلونه ح�سب حاجتكم لتخرجوا يف‬
‫نهاية املطاف بدليل �أ�سلوب يتنا�سب مع غايات م�ؤ�س�ساتكم ومهماتها‪.‬‬
‫وكلما كانت الفوائد التي جتنونها من هذا الدليل �أكرث‪ ،‬اكت�سبت مهمتنا املزيد من القيمة وامل�صداقية وال�شرعية‪،‬‬
‫وهو مبتغانا ومنتهى �آمالنا يف م�ؤ�س�سة �أبو حمجوب‪.‬‬
‫ولكم التحية‬
‫م�ؤ�س�سة �أبو حمجوب للإنتاج الإبداعي‬

‫‪3‬‬

‫المحتويات‬
‫متهيد‪7..................................................................‬‬

‫العالقة بني املخرج ال�صحفي وطاقم التحرير يف اجلريدة‪31................‬‬

‫الربجمة املو�س ��يقية‪43...................................................‬‬

‫الف�صل الأول‪ :‬االخبار‪11..................................................‬‬

‫الثبات يف الإخراج ال�صحفي‪31............................................‬‬

‫الف�ص ��ل اخلام�س‪ :‬الكتابة للمواقع االلكرتونية‪47........................‬‬

‫اال�سئلة ال�ستة‪11..........................................................‬‬

‫�أ�شكال احلروف و�أحجامها‪31............................................‬‬

‫�أنواع االخبار ‪12...........................................................‬‬

‫�إخراج ال�صور‬

‫والر�سومات‪31............................................‬‬

‫�صفات اخلرب ‪13..........................................................‬‬

‫موقـع ال�صــورة ‪� /‬شـرح ال�صــور ‪32.........................................‬‬

‫م�صادر االخبار‪13........................................................‬‬

‫�إخـراج‬

‫العناويــن‪32......................................................‬‬

‫طبيعة العالقة التي تربط ال�صحفيني بامل�صادر االخبارية‪14.............‬‬

‫ع�شرة �أفكار مفيدة يف االخراج ال�صحف‪33................................‬‬

‫النماذج التي حتكم العالقة بني ال�صحفيني وامل�صادر‪14.................‬‬

‫الف�ص ��ل الرابع‪:‬الكتاب ��ة والتحري ��ر لالذاع ��ة والتلفزي ��ون‪37............‬‬

‫مبادىء جمع االخبار (اخالقيات املهنة)‪15...............................‬‬

‫خ�صائ�ص االذاعة والتلفزيون‪37.........................................‬‬

‫الن�سب‪51................................................................‬‬

‫الف�صل الثاين‪ :‬الكتابة ال�صحفية ‪19.......................................‬‬

‫�أ�شكال الق�ص�ص الإذاعية والتلفزيونية ‪37.................................‬‬

‫�أ�سماء املرا�سلني والوكاالت والتواقيع‪51....................................‬‬

‫التحرير ال�صحفي‪19.....................................................‬‬

‫الكتابة للإذاع ��ة والتلفزي ��ون‪37.........................................‬‬

‫الألق ��اب‪51..............................................................‬‬

‫قوالب الكتابة ال�صحفية ‪19...............................................‬‬

‫ال�ص ��وت‪38..............................................................‬‬

‫عالمات الرتقيم ‪51.......................................................‬‬

‫العزو والتن�صي�ص‪19.....................................................‬‬

‫ال�صور‪38................................................................‬‬

‫املقدمات ال�ص ��حفية‪20..................................................‬‬

‫الظهور على التلفزي ��ون ‪38...............................................‬‬

‫العناوي ��ن‪20.............................................................‬‬

‫ن�شرات الأخبار ‪38.......................................................‬‬

‫امن ��اط الكتاب ��ة ال�ص ��حفية (اخل�ب�ر‪ /‬املقابل ��ة ‪ /‬التقري ��ر‬

‫كتابة الأخبار للتلفزيون واالذاعة‪39.......................................‬‬

‫التحقيق‪/‬التحقيق اال�ستق�صائي‪ /‬املقال ‪ /‬الق�صة االخبارية)‪23...........‬‬

‫تغطية الأخبار العاجل ��ة‪39...............................................‬‬

‫تغطية امل�ؤمترات واالجتماعات واخلطب‪26................................‬‬

‫التقارير التلفزيوني ��ة والإنتاج للتلفزيون‪39...............................‬‬

‫فح�ص ج ��ودة اخل�ب�ر‪27.................................................‬‬

‫اللقاءات التلفزيونية‪40...................................................‬‬

‫�آليات البحث يف حمركات البحث‪64........................................‬‬

‫الف�صل الثالث‪ :‬االخراج ال�صحفي‪31......................................‬‬

‫�إعداد الربامج االذاعية ‪41................................................‬‬

‫الف�صل التا�سع‪ :‬ت�شريعات االعالم واخالقياته‪71..........................‬‬

‫‪4‬‬

‫معلومات �أ�سا�سية يجب معرفتها للكتابة للنت ‪47...........................‬‬

‫�ش ��كل الن�ص‬

‫‪47.........................................................‬‬

‫م�ضمون الن�ص‪47........................................................‬‬
‫االخت�ص ��ار والتكثيف‪48..................................................‬‬
‫الف�صل ال�ساد�س‪ :‬قواعد اللغة والتحرير‪51...............................‬‬

‫الع ��دد واملع ��دود ‪52......................................................‬‬

‫قواعد النحو والإمالء‬

‫‪53................................................‬‬

‫الف�صل ال�سابع‪� :‬أخطاء �شائعة‪57..........................................‬‬
‫الف�ص ��ل الثامن‪ :‬البحث عرب االنرتنت‪61................................‬‬
‫�أنواع �أدوات البحث املتوفرة على ال�شبكة ‪61..............................‬‬

‫مسؤولية الصحفي‬
‫تجاه المجتمع‬

‫تمهيد‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬

‫مسؤولية الصحفي تجاه المجتمع‬

‫•خطت ال�صحافة الأردنية خطوات وا�سعة يف « مهنة املتاعب « حتى �أ�ضحت اليوم م�ؤ�س�سات وطنية لها دورها‬
‫الفاعل يف التوعية والإخبار والتثقيف والتنوير وت�شكيل الآراء و�أ�صبح لها احل�ضور الفاعل يف امل�شهد الإعالمي‬
‫العربي والدويل‪.‬‬
‫•وقد ارتبطت ال�صحافة منذ بدايات ت�أ�سي�سها بالفكر واملعرفة والإبداع وكان للأدباء وال�سيا�سيني واملفكرين دور‬
‫الريادة يف اقتحام ميادينها وحقولها املتنوعة والت�أ�سي�س لفنونها وجماالت اخلدمة املعرفية التي تقدمها حتى‬
‫�أ�صبحت اليوم علم ًا قائم ًا بذاته تدر�سه جامعات ومعاهد مرموقة يف العامل �أجمع‪.‬‬
‫•و�شهدت ال�صحافة الأردنية عرب م�سريتها الطويلة مراحل من املد واجلزر يف ت�صدّيها لق�ضايا الوطن واملواطن‬
‫وذلك لطبيعة الظروف ال�سيا�سية التي م ّر بها الأردن واملنطقة‪ .‬ففي مرحلة الأحكام العرفية تراجع الدور‬
‫الوطني لل�صحافة الأردنية وعانت كثري ًا من القوانني والأحكام اجلائرة بحقها وبحق العاملني بها كاملنع من‬
‫ال�صدور والإغالق واحلرمان من الكتابة وغريها‪.‬‬
‫•�أما املرحلة الدميقراطية التي بد�أت مع ت�سعينيات القرن املا�ضي‪ ،‬فقد �شهدت نقلة نوعية يف عدد الإ�صدارات‬
‫ويف �سقف احلريات ال�صحفية‪ ،‬و�أ�ضحى لل�صحافة دورها يف الت�صدي للعديد من ق�ضايا الف�ساد وامل�ساهمة يف‬
‫ت�شكيل الر�أي العام‪� ،‬إال �أنها مازالت ترزح حتت ت�أثري نحو (‪ )24‬قانون ًا‪ ،‬ت�ضع يف جمملها عرثات كبرية يف تدفق‬
‫املعلومات ويف �سقف احلريات‪.‬‬
‫•وملا كان ال�صحفي يعد جوهر العملية ال�صحفية‪ ،‬لأنه العني التي ترى ال�صحيفة من خالله الأحداث‪ ،‬والأذن التي‬
‫ت�سمع بها ملا يجري يف املجتمع‪ ،‬والعقل الذي يحلل ويحكم على الأ�شياء والظواهر والأحداث‪ ،‬وهو يف النهاية‬
‫الذي يخاطب النا�س‪ ،‬ويقدّم لهم الر�سائل الإعالمية على اختالف م�ضامينها وفنون كتابتها‪ .‬ف�إن م�س�ؤوليته‬
‫جتاه نف�سه وجتاه قراءه‪� ،‬أن ي�سلح ذاته بالعلم واملعرفة املتخ�ص�صة‪ ،‬وباملزيد من حلقات التدريب املتنوع‪ ،‬ملا‬
‫لذلك كله من �أهمية يف رفع م�ستوى الكفاءة املهنية واالقتدار ال�صحفي‪.‬‬
‫•�إن الكفاءة املهنية التي يكت�سبها ال�صحفي‪ ،‬من �ش�أنها �أن تنعك�س على الكيفية التي يتعاطى بها مع الأحداث‪،‬‬
‫وهي بالتايل كفيلة لأن حتقق املو�ضوعية واحلياد والتوازن يف عر�ض الآراء واملعلومات‪.‬‬
‫•يقول الكاتب خالد حمادين «بعد �أربعني عاما من الكتابة يف ال�صحف املحلية والعربية‪ ،‬وبعد خم�سة عقود من بدء‬
‫حماوالتي يف الكتابة‪� ،‬أجد �صعوبة حقيقية يف كتابة بع�ض �سطور يف احلديث عن هذه التجربة الطويلة وال�صعبة‬
‫والغنية ‪ ،‬و�صعوبة اكرب يف �أن �أقدم هذه التجربة جليل جديد وواعد يتقدم الآن لأخذ موقعه ب�شجاعة و�صدق‬
‫والتزام‪ ،‬ولهذا اكتفي بالقول ‪� :‬أيها القادمون والقادمات مملوءين بالأمل ومنت�صرين على كل �أ�شكال الإحباط‪،‬‬
‫كونوا �أنف�سكم‪ ،‬ال تكتبوا بغري �أقالمكم وال ت�سمحوا لأحد بو�ضع نقاط �أو حذف نقاط عن �سطوركم‪ ،‬فالكلمة‬

‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫لي�ست جمرد قوة هجومية ولكنها �أي�ضا قوة دفاعية عن وطنكم و�أمتكم و�شعبكم ‪ ،‬وحملها �أمانة مل يحملها �سوى‬
‫الأنبياء وامل�صلحون واملفكرون والثوار‪ ،‬ال تنت�صروا لغري �ضمائركم وال ت�سمحوا بتخويفكم وتيئي�سكم ‪ ،‬و�أقالمكم‬
‫وان كانت من خ�شب �أو بال�ستيك تخرتق الفوالذ واحلديد‪ ،‬وت�أكدوا �أنكم �أكرث �شجاعة و�أنبل م�س�ؤولية من �أعداء‬
‫احلق واحلقيقة والكربياء واالنتماء ولكم كل امل�ستقبل �إذا كان له�ؤالء حا�ضرهم الزائف»‪.‬‬
‫•�أما نقيب ال�صحفيني الأردنيني ال�سابق طارق املومني في�شدد على �ضرورة مت�سك و�سائل الإعالم باملهنية‬
‫والبحث عن احلقيقة «لكي حتتفظ و�سائل الإعالم بثقتها و�صدقتيها وجاذبيتها جلمهورها حبا واقتناعا ال‬
‫فر�ضا و�إكراها البد �أن تتحرى احلقيقة وتتوخى ال�صدق والدقة واملو�ضوعية‪ ،‬وحتر�ص كل حلظة على �صقل‬
‫�أدواتها وحتديث و�سائلها و�أ�ساليبها متم�سكة بالر�أي احلر ومعززة بالفكر امل�ستنري والر�ؤى الثاقبة‪ ،‬ولن يتحقق‬
‫ذلك �إال بالعمل الدءوب وتطبيقات العلم احلديث يف ع�صر مل يعد يعرتف بغري املعلومة الدقيقة وال�صحيحة‬
‫املتكاملة ‪ ،‬ع�صر �أ�صبحت فيه العزلة خيار ًا م�ستحيال وترفا وعبئا ال نحتمله‪ ،‬وبات احلوار ال ال�صدام وال�صراع‬
‫�ضرورة مهما كانت دعاوى ال�صدام عالية ومدوية»‪.‬‬
‫•وي�أتي « دليل ال�صحفي « لي�ؤكد على هذه امل�ضامني ال�سامية يف العمل ال�صحفي‪ ،‬ويب�سط احلقائق واملعارف‬
‫والأ�شكال ال�صحفية للممار�سني وخا�صة املبتدئني منهم‪ ،‬ليكون معين ًا لهم يف �أدائهم لر�سالتهم الإن�سانية التي‬
‫تقوم على احلقيقة والدقة دوم ًا و�أبد ًا‪.‬‬
‫•وقد جهد الذين �ساهموا يف �إعداد هذا الدليل ليكون مرجعية يف فنون الكتابة ال�صحفية‪ ،‬وذلك من خالل‬
‫تو�ضيح �أمناطها وقوالب كتابتها‪ ،‬من اخلرب ال�صحفي �إىل التحقيق ال�صحفي‪ ،‬مرور ًا بالفنون الأخرى كافة‪ ،‬مع‬
‫الإ�شارة �إىل �أخالقيات العمل ال�صحفي‪ ،‬و�أهمية املعرفة القانونية‪ ،‬وقواعد اللغة العربية‪ ،‬وغريها الكثري من‬
‫الف�صول والأبواب التي ت�ضمنها هذا الدليل‪.‬‬
‫•و�أ�شرف على �إعداد و�إجناز هذا الدليل‪ ،‬فريق من اخلرباء الإعالميني الأكادمييني واملهنيني‪ ،‬الذين حر�صوا على‬
‫ت�ضمينه علومهم وخرباتهم‪ ،‬لريفدوا ال�صحفي الأردين مبا يحتاج �إليه يف ميادين الكتابة والإبداع ال�صحفي‪.‬‬

‫شارك في إعداد هذا الدليل‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•الدكتور �أجمد القا�ضي‬
‫•الدكتور عزت حجاب‬
‫•الدكتور علي جنادات‬
‫•الدكتور حامت عالونة‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ •الأ�ستاذ حممد عمر‬
‫•الدكتور خالد ال�شقران‬
‫•الأ�ستاذة رنا‬
‫ال�صباغ ال�شريدة •الأ�ستاذ زياد الرباعي‬
‫•الأ�ستاذ حممد جهاد‬
‫ •الأ�ستاذ ب�شار قبالن‬
‫• الأ�ستاذ يحيى �شقري‬
‫‪7‬‬

‫األخبار‬

‫الفصل االول‪:‬‬

‫االخبار‬

‫ •تتابني تعريفات اخلرب بح�سب املراجع وال�صحفيني‪ ،‬لكن يف املجمل يعني التقرير الذي يكتبه ال�صحفي عن‬
‫املعلومات والوقائع والتطورات واالحداث التي يجب �أن تكون على درجة من الأهمية بالن�سبة جلمهور القراء‪.‬‬
‫ •�إن مهمة املندوب ال�صحفي م�ضنية تت�ضمن جمع احلقائق والتحقق منها بعناية لتوخي الدقة‪ .‬وينبغي‬
‫للمعلومات التي يجمعها ال�صحفي �أن جتيب على �أ�سئلة معروفة باخت�صار �أول حروفها باللغة الإنكليزية (‪and‬‬
‫‪ ) an H Five W’s‬وهي (من وماذا و �أين ومتى وملاذا وكيف) واعتمادا على مدى تعقيد الق�صة‪ ،‬قد يطرح‬
‫ال�صحفي تلك الأ�سئلة بعدة طرق خمتلفة‪.‬‬
‫األسئلة الستة‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•الأ�سئلة ال�ستة‬
‫•من (‪)Who‬ال�شخ�ص �أو اجلهة التي تتناولها املعلومة االخبارية‬
‫•ماذا (‪ )What‬ماذا حدث؟‬
‫•�أين (‪� )Where‬أين وقع احلدث؟‬
‫•متى (‪)When‬متى حدث هذا الأمر؟‬
‫•ملاذا (‪)why‬ال�سبب �أو الهدف الذي تغطيه املعلومة �أو احلدث‬
‫•كيف (‪ )How‬كيف وقع احلدث؟‬
‫مثال‬

‫ •حتطمت (ماذا) �أم�س (متى) طائرة ركاب فنزويليه (من) فوق املحيط الأطل�سي (�أين)‪ .‬وذكرت هيئة‬
‫الطريان املدين الفنزويليه �أن احلادث وقع ب�سبب عطل فني (ملاذا)‪ ،‬و�أ�ضافت �أن النريان ا�شتعلت يف م�ؤخرة‬
‫الطائرة مما �أدى �إىل ان�شطارها �إىل جز�أين و�سقوطها فوق املحيط (كيف)‪.‬‬
‫ •القيم الإخبارية‬
‫ •حتى تكون الأخبار �صاحلة للن�شر يجب �أن تتوافر فيها القيم الإخبارية التالية‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•اجلدة �أو احلالية‪ :‬جديدة وجمارية للأحداث‪.‬‬
‫•الفائدة �أو امل�صلحة ال�شخ�صية �أو العامة‪ :‬تت�ضمن معلومات مت�س م�صالح �أكرب عدد ممكن من القراء‬
‫�سواء كان ذلك من ناحية �إيجابية �أو �سلبية‪ ،‬ك�أن تتناول الأخبار زيادة الرواتب‪ ،‬اكت�شافات نفطية �أو زيادة‬
‫لل�ضرائب‪.‬‬
‫•التوقيت‪ :‬توقيت عر�ض املعلومة على القراء كو�صول �شحنة من الأرز امل�ستورد يف الوقت الذي يعاين فيه البلد‬
‫من �أزمة يف هذه ال�سلعة‪.‬‬
‫•ال�ضخامة‪ :‬تكمن �أهمية اخلرب بزيادة عدد الذين يهتمون به‪.‬‬
‫•القرب املكاين‪ :‬يويل القراء �أهمية متوالية للأخبار التي تقع يف �أحيائهم ومدنهم ودولهم‪ ،‬ف�أبناء �أربد يهتمون‬
‫يف الإحداث التي تقع يف مدينتهم �أكرث من �أبناء الكرك والأردين يهتم ب�أي حدث يقع داخل وطنه �أكرث من‬
‫ال�سوري وهكذا‪...‬‬
‫•الأهمية ‪ /‬ال�شخ�صيات البارزة (ال�شهرة)‪ :‬الأ�شخا�ص ت�صنع الإحداث‪ ،‬كرجال ال�سيا�سة وجنوم ال�سينما‪،‬‬
‫والأماكن امل�شهورة تاريخي ًا و�سياحي ًا و�سيا�سي ًا‪.‬‬
‫•ال�صراع‪ :‬الأخبار التي تتناول مو�ضوعات احلروب والثورات واالنقالبات والنزاعات‪.‬‬
‫•املناف�سة‪ :‬كاالنتخابات النيابية والبلدية والنقابية وامل�سابقات الريا�ضية‪.‬‬
‫•التوقع �أو النتائج‪ :‬ما تثريه املعلومة لدى القارئ من توقع �أو احتماالت �أو نتائج وعواقب‪ ...‬التحقيق مع رئي�س‬
‫وزراء �إ�سرائيل حول ر�شاوى وف�ضائح جن�سية‪ ،‬الرئي�س امل�صري يعاين من مر�ض خطري يهدد �صحته‪ ...‬الخ‪.‬‬
‫•الغرابة والطرافة‪ :‬من �أهم عنا�صر الت�شويق الإخباري هي طرافة اخلرب وغرابته‪ ،‬كزواج �سعودي من �أربع‬
‫ن�ساء يف ليلة واحدة‪.‬‬
‫•االهتمامات الإن�سانية‪ :‬جمموعة العنا�صر التي ت�ضفي على اخلرب بعد ًا عاطفي ًا و�إن�سانيا‪ ،‬كاحلب والكره‬
‫والغرية وال�شفقة والرعب والت�ضحية وغريها‪.‬‬
‫•الإثارة‪ :‬الأخبار التي تخاطب الغرائز كاجلن�س واجلرائم والف�ضائح‪ ،‬وتكون �إيجابية و�سلبية‪.‬‬
‫•الإثارة الإيجابية‪ :‬ن�شر املعلومات املتعلقة ب�أحداث اجلرائم �أو اجلن�س دون �أغراق يف �سرد التفا�صيل والهدف‬
‫من ن�شرها‪:‬‬
‫•�إطالع القراء على ما يح�صل يف جمتمعاتهم‪.‬‬
‫‪11‬‬

‫الفصل االول‪:‬‬

‫االخبار‬

‫ •توعية �أفراد املجتمع وحت�صينهم �ضد هذه ال�سلوكيات املنحرفة‪.‬‬
‫ •الإثارة ال�سلبية‪ :‬خماطبة الغرائز الدفينة لدى القراء واملبالغة والتهويل والكذب يف عر�ض الأحداث (�صحافة �صفراء)‪.‬‬
‫أنـواع الخبـر‬
‫أو ً‬
‫ال‪ :‬التقسيم الجغرافي للخبر‪:‬‬

‫ •�أخبار داخلية‬
‫ •�أخبار خارجية‬
‫ثانيًا‪ :‬التقسيم الموضوعي للخبر‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•�أخبار �سيا�سية‬
‫•�أخبار اقت�صادية‬
‫•�أخبار ريا�ضية‬
‫•�أخبار ثقافية‬
‫•�أخبار فنية‬
‫•�أخبار اجتماعية‬
‫•�أخبار دينية‬
‫•�أخبار علمية‬
‫•�أخبار �صحية ‪ ...‬الخ‬

‫ثالثًا‪ :‬التقسيم الزمني للخبر‪:‬‬

‫ •�أخبار متوقعة‪ :‬يعلم ال�صحفي مبوعد وقوعها كامل�ؤمترات واالحتفاالت والزيارات‪.‬‬
‫ •�أخبار غري متوقعة‪ :‬حتدث ب�شكل مفاجئ كاالنقالبات والكوارث الطبيعية وحوادث الطائرات وال�سيارات وغريها‪.‬‬

‫‪12‬‬

‫رابعًا‪ :‬الخبر الجاهز والخبر المبدع‪:‬‬

‫ •اجلاهز‪ :‬هو الذي ال يبذل ال�صحفي جهد ًا يف احل�صول عليه‪ ،‬يعتمد على دوائر العالقات العامة وعلى‬
‫الن�شرات والوثائق والكتب‪.‬‬
‫ • املبدع‪ :‬ينفرد به عن ال�صحف الأخرى ويحقق ال�سبق لل�صحيفة‪.‬‬
‫خامسًا‪ :‬األخبار السلبية‪ :‬وهي األخبار المتوقعة أو الجاهزة‪.‬‬
‫سادسًا‪ :‬األخبار اإليجابية‪ :‬وهي األخبار غير المتوقعة والمبدعة‪.‬‬

‫سابعًا‪ :‬األخبار السلبية اإليجابية‪ :‬ح�صول ال�صحفي على معلومة من دائرة العالقات العامة عن �إن�شاء‬
‫كلية للإعالم يف جامعة الريموك (خرب �سلبي) متابعة املعلومة للح�صول على تفا�صيل كاملة من عميد كلية‬
‫الإعالم (خرب �إيجابي)‪.‬‬
‫ثامنًا‪ :‬األخبار الخفيفة واألخبار الجادة‪:‬‬

‫ •اخلفيفة‪� :‬أخبار الطرائف وجنوم املجتمع وحوادث الت�صادم و�أخبار الريا�ضة‪.‬‬
‫ •اجلادة‪ :‬ال�سيا�سية واالقت�صادية والعلمية وال�صحية والع�سكرية‪.‬‬
‫تاسعًا‪ :‬الخبر المجرد والخبر المفسر‪:‬‬

‫ •اخلرب املجرد هو الذي ي�سرد املعلومات والأحداث دون �أن يقدم تفا�صيل عنها‪ ،‬وال يدعمها بخلفية من‬
‫املعلومات والبيانات‪.‬‬
‫ •اخلرب املف�سر‪ :‬ي�شرح تفا�صيل احلدث ويدعمه بخلفية من املعلومات‪ ،‬دون �أبداء �أية �أراء‪.‬‬
‫عاشرًا‪ :‬الخبر الملون والخبر الموضوعي‪:‬‬

‫ •امللون‪ :‬حذف بع�ض املعلومات �أو زيادة معلومات على احلدث �أو ت�ضمني اخلرب ر�أي َا‪.‬‬
‫ •املو�ضوعي‪ :‬التزام احلياد وعدم التحيز لأي �شخ�ص �أو �أية جهة‪.‬‬

‫الفصل االول‪:‬‬

‫االخبار‬
‫مستويات المصادر اإلخبارية‪:‬‬

‫صفات االخبار‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•املو�ضوعية‪ :‬عدم التحيز الية جهة وحتى التحيز ال�شخ�صي �أو امل�ؤ�س�سي‪ ،‬وعلى ال�صحفي �ضبط نف�سه و�ضمان‬
‫عدم ت�أثره ال�شخ�صي يف ما يكتب قدر االمكان‪.‬‬
‫•النزاهة واالن�صاف‪ :‬اعطاء عنا�صر املادة و�شخو�صها حقوقهم ال�صحفية بعدم تقدمي املادة ال�صحفية بوجهة‬
‫نظر واحدة واغفال االطراف االخرى‪.‬‬
‫•التوازن‪ :‬اعطاء الأهمية املت�ساوية الطراف الق�صة بحيادية‪ ،‬التوازن ال يعني بال�ضرورة نف�س احليز بل‬
‫اال�ستماع لوجهات النظر ثم كتابتها‪.‬‬
‫•احليادية‪ :‬تقدمي املعلومات املجردة دون حتري�ض �أو احلث على توجيه �سيا�سي او اجتماعي او اقت�صادي او‬
‫ديني‪.‬‬
‫•الو�ضوح‪� :‬صياغة املادة ال�صحفية بجمل ومفردات ب�سيطة ومفهومة للقارىء وال حتتمل الت�أويل او التف�سري‬
‫املغاير للمعنى املق�صود‪.‬‬
‫• ال�صدق‪ :‬ان تكون املعلومات �صحيحة وموثوقة امل�صادر ويتم نقلها للقارىء دون تدخل او ا�ضافات ميكن ان‬
‫ت�ؤدي اىل الت�شكيك يف �صدقيتها‪.‬‬
‫•الدقة‪ :‬التحقق من املعلومات دون االعتماد على الذاكرة او االفرتا�ضات او م�صادر ثانوية وغري موثوقة‪.‬‬
‫مصادر االخبار ‪:‬‬

‫ •يتناق�ض دور ال�صحفي مع دور امل�س�ؤول يف احلكومة‪ ،‬فال�صحفي ي�سعى للح�صول على املعلومات ‪ ،‬ويحر�ص‬
‫امل�س�ؤول يف كثري من الأحيان �أن تبقى املعلومات �سرية‪ ،‬الأمر الذي ي�ضع ال�صحفي يف و�ضع حمري‪.‬‬
‫ •ونتيجة لهذا الو�ضع املحري يتلقى ال�صحفي املبتدئ ن�صائح ت�ؤكد �ضرورة �إقامة عالقات وثيقة مع امل�صادر‬
‫ال�صحفية‪ ،‬وباملقابل ف�أن توثيق العالقة مع امل�صادر �سينعك�س على �أداء ال�صحفي‪ ،‬لذلك ف�أن هذه العالقة‬
‫يجب �أن تكون متوازنة تنطلق من القاعدة التي تقول «ال�صحفي لي�س له �أ�صدقاء وال �أعداء» و�أ�سا�س هذه‬
‫القاعدة هو الكفاءة املهنية‪.‬‬
‫ •امل�صدر الذي ُيذكر �إ�سمه‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ال�صحفي نف�سه كمندوب �أو مرا�سل (�شاهد عيان)‪�( .‬أف�ضل التغطيات ال�صحفية تلك التي يكون فيها‬
‫ال�صحفي �شاهد عيان)‬
‫•�شاهد موثوق‪.‬‬
‫•م�صادر بال �أ�سماء �صريحة في�أتي ت�سل�سلها كالآتي‪:‬‬
‫•م�صدر خمول‬
‫•م�صدر ر�سمي‬
‫•م�صدر دبلوما�سي‬
‫•م�صدر يف وزارة الـ‬
‫•م�صدر مطلع‬
‫•م�صدر ع�سكري‬
‫•مراقبون‬
‫•حملل �سيا�سي‬
‫•م�صدر مقرب‬
‫•م�صدر وثيق �أل�صلة‪ ...‬الخ‬
‫•الأخبار املرتبطة مب�صادر موثقة و�صريحة تنعك�س على م�صداقية اخلرب‪ ،‬بينما الأخبار املجهولة امل�صدر تقلل امل�صداقية‪.‬‬

‫ينقسم الصحفيون في تعاملهم مع األحداث إلى‪:‬‬

‫ •ال�صحفي ذو التوجه ال�شعبي (يت�أثر بالآخرين)‪ ،‬يكون للم�صدر ت�أثري على الأخبار التي يعدها ال�صحفي من‬
‫حيث �صدقيتها و�أ�سلوب كتابتها‪.‬‬
‫ •ال�صحفي الذي توجهه الأحداث‪ :‬يهتم باحلدث �أو الواقعة‪ ،‬وي�سعى لأن يكون مو�ضوعي ًا‪.‬‬
‫أنواع المصادر اإلخبارية‬

‫ •املندوبون واملرا�سلون واملحررون‪.‬‬
‫ •امل�صادر احلكومية‪.‬‬
‫‪13‬‬

‫الفصل االول‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫االخبار‬

‫•امل�صادر الإلكرتونية‪ :‬وكاالت الأنباء الداخلية واخلارجية والإذاعات املحلية والأجنبية وحمطات التلفزة‬
‫والف�ضائيات واالنرتنت‪.‬‬
‫•امل�صادر املطبوعة‪ :‬ال�صحف واملجاالت والن�شرات والوثائق والدوريات والكتب‪.‬‬
‫•القراء‪.‬‬
‫•ال�سفارات والهيئات الدبلوما�سية‪.‬‬
‫•م�ؤ�س�سات املجتمع املدين‪.‬‬
‫•م�ؤ�س�سات القطاع اخلا�ص‪.‬‬
‫•الإعالنات‪.‬‬
‫•الإ�شاعات‬
‫•التقومي الوطني‪.‬‬
‫•�أجندة ال�صحفي‪.‬‬
‫•عالقة تكافلية‪ :‬كالهما بحاجة لبع�ضهما‪.‬‬
‫طبيعة العالقة التي تربط الصحفيين بالمصادر اإلخبارية‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•عالقة خ�صومة‪ :‬حجب معلومات عن ال�صحفيني ورفع دعاوى عليهم‪.‬‬
‫•عالقة جتارية‪ :‬منفعة متبادلة (يجب �أن ال يكون ال�صحفي تابع ًا للم�صدر وال عدو ًا له)‪.‬‬
‫•عالقة الوكيل‪ :‬ا�ستغالل امل�صادر لل�صحفيني لإجناز خدمات وت�سهيل �أعمال خا�صة بهم‪.‬‬
‫•منوذج التناق�ض‪ :‬امل�صدر يحر�ص على �سرية املعلومات ال�صحفي يريد عر�ض هذه املعلومات لقرائه‪.‬‬
‫النماذج التي تحكم العالقة بين الصحفيين والمصادر‬

‫ •منوذج العداء وال�صراع‪ :‬ال�صحفي يعترب حرية احل�صول على املعلومات حق من حقوقه‪ ،‬وامل�س�ؤول يت�صرف‬
‫بحذر وتخوف من ال�صحفيني‪ ،‬امل�صدر يريد ال�سيطرة على ال�صحفي وال�صحفي يرف�ض‪.‬‬
‫ •منوذج االعتماد‪ :‬تعاون متبادل وي�شري هذا النموذج �إىل �أن العالقة بني ال�صحفيني وامل�صادر قائمة على‬
‫التعاون املتبادل بني طريف العالقة‪.‬‬
‫‪14‬‬

‫ •منوذج التبادل االجتماعي‪ :‬توا�صل اجتماعي و ُيعنى هذا النموذج بكيفية ا�ستمرار العالقة بني ال�صحفيني‬
‫وامل�صادر على �أ�سا�س من االحرتام والتوا�صل االجتماعي‪.‬‬
‫كلمة عن المصادر‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•تذكر �أن الأ�شخا�ص الذين حت�صل منهم عن املعلومات لي�سوا �أدوات �أو جمرد �أ�شياء و هم لي�سوا �أغبياء حيث‬
‫�أنهم ي�شعرون عند ا�ستغاللهم و هم ال يحبون ذلك‪.‬‬
‫•اعمل على بناء عالقات مفتوحة و مبنية على الثقة مع م�صادرك فال بد �أن يكون هناك معيار من الثقة‬
‫املتبادلة بني الطرفني‪.‬‬
‫•عرف عن نف�سك ب�شكل ر�سمي مل�صدرك وت�صرف ب�شكل احرتايف‪.‬‬
‫•�أ�شعر م�صادرك بالأهمية ومدى اهتمامك مب�ساعدتهم‪.‬‬
‫•�ساعد م�صادرك بقدر امل�ستطاع وقم بزيارتهم ب�شكل متكرر و لكن يجب �أن ال مينعك هذا من كتابة تقارير‬
‫م�س�ؤولة وقوية‪.‬‬
‫•احتفظ مع م�صادرك بعالقات اجتماعية عند اال�ستطاعة‪.‬‬
‫•دور ال�صحفي يف البحث عن الأخبار وكتابتها‪:‬‬

‫يسأل الصحفي نفسه األسئلة التالية ‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•هل اخلرب جديد �أم متابع‪.‬‬
‫•هل عنا�صره مكتملة‪.‬‬
‫•هل امل�صادر موثوقة وكيفية التحقق من �صحتها ‪.‬‬
‫•هل يحتاج اىل خلفيات ور�سومات تو�ضيحية وجداول او تف�سري لبع�ض امل�صطلحات‪.‬‬
‫•مدى اهمية اخلرب للقارىء وللجمهور‪.‬‬
‫•نوعية اخلرب جاهز‪ ،‬عالقات عامة �أو مبدع‪.‬‬
‫•هل يحتاج اىل جهد ال�ستكماله‪.‬‬
‫•هل يحتاج اىل دعمه مبعلومات وم�صادر �أم حذف بع�ض الوقائع امل�شكوك ب�صحتها‪.‬‬
‫•هل يحتاج �إىل معلومات �أر�شيفية‪.‬‬

‫الفصل االول‪:‬‬

‫االخبار‬

‫مبادىء جمع االخبار (اخالقيات المهنة)‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•�إبحث عن احلقيقة و قم ب�إبالغها‬
‫•يجب �أن يتمتع االعالمييون بالنزاهة‪ ،‬وال�صدق‪ ،‬وال�شجاعة فى عملية البحث عن املعلومات ون�شرها والتعليق‬
‫عليها‪ .‬وكذلك يجب �أن‪:‬‬
‫•يختربوا دقة املعلومات من كل امل�صادر ويكونوا حذرين ليتجنبوا الأخطاء غري املق�صودة‪� .‬أما الت�ضليل املتَع ّمد‬
‫فهو غري مقبول على الإطالق‪.‬‬
‫•يجتهدوا فى البحث عن موا�ضيع الأخبار التى تتيح لهم الفر�صة للرد على مزاعم الف�ساد واتهامهم بارتكاب‬
‫االخطاء اثناء العمل‪.‬‬
‫•التعريف بامل�صادر كلما �أمكن‪ .‬للجمهور احلق فى احل�صول على �أكرب قدر من املعلومات حول م�صداقية‬
‫امل�صدر‪.‬‬
‫•جتنب العمل متخفي ًا �أو �أى و�سيلة �سرية �أخرى للح�صول على املعلومات �إال �إذا كانت الطرق التقليدية املعلنه‬
‫لن ت�ساعد فى تو�صيل معلومات حيوية وهامة للجمهور‪ .‬اللجوء ملثل هذه الو�سائل يجب �شرحه كجزء من‬
‫الق�صة‪.‬‬
‫•ال تنقل �أبد ًا كلمات �شخ�ص �آخر على �أنها كلماتك‪.‬‬
‫•�إعر�ض الق�صة من وجهات نظر متنوعة وعري�ضة بحيث تعك�س اخلربات الإن�سانية من خمتلف امل�ستويات‪.‬‬
‫افعل ذلك بجر�أة حتى �إن كان ذلك خمالف للم�ألوف‪.‬‬
‫•ميز ما بني العلومات والأراء‪.‬‬
‫•تقلي�ص ال�ضرر‬
‫•من �أخالقيات االعالمي �أن يعامل امل�صادر‪ ،‬واملواد و زمال�ؤه على �أنهم ب�شر جديرين باالحرتام‪ ،‬يجب على‬
‫االعالمي �أن ‪:‬‬
‫•يظهر تعاطف ًا مع ه�ؤالء الذين قد يت�أثرون �سلبي ًا من �إعالن اخلرب‪ .‬كن على درجة عالية من احل�سا�سية عند‬
‫التعامل مع �أطفال وموا�ضيع �أو م�صادر عدمية اخلربة‪.‬‬
‫•كن على درجة من احل�سا�سية واحلذر عند البحث عن �أو اللجوء ملقابالت �أو �صور لأ�شخا�ص ت�أثروا مب�أ�ساة‬
‫�أو فى حالة حزن‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•اعلم ب�أن الأفراد العاديني لهم حق للتحكم فى �أى معلومات تخ�صهم ‪� ،‬أكرث من امل�سئولني العموميني وغريهم‬
‫ممن ي�سعون للح�صول على القوة ‪ ،‬النفوذ‪� ،‬أو لفت االنتباه‪.‬‬
‫•كن حذر ًا عند التعريف بحدث (طفل �أو فتى مل يبلغ �سن الر�شد) م�شتبه فيه �أو ب�ضحايا جرائم جن�سية‪.‬‬
‫•كن حذر ًا قبل الإعالن عن �أ�سماء م�شتبه فيهم جنائي ًا قبل �أن تثبت عليهم التهم ر�سمي ًا و ب�شكل تام‪.‬‬
‫•وازن ما بني حق متهم فى حماكمة عادلة و بني حق اجلمهور فى �أن ُي َب ّلغوا‪.‬‬
‫•ت�صرف ب�شكل م�ستقل‬
‫•االعالمي يجب �أن يكون حر ًا من �أى التزامات لأية م�صلحة غري حق اجلمهور فى ان يعرف‪ .‬يجب على‬
‫االعالمي �أن ‪:‬‬
‫•يتحا�شى ت�ضارب امل�صالح �أي ًا كانت‪.‬‬
‫•يظل م�ستق ًال عن �أى جمعيات �أو �أن�شطة قد تعر�ض نزاهته للخطر �أو تدمر م�صداقيته‪.‬‬
‫•يرف�ض الهدايا ‪ ،‬اخلدمات ‪ ،‬امل�صاريف ‪ ،‬ال�سفر بال مقابل واملعاملة اخلا�صة و يبتعد عن الوظائف الإ�ضافية‬
‫والتورطات ال�سيا�سية وكذلك املنا�صب العامة واخلدمة فى املنظمات االجتماعية �إذا كانت �ستتعار�ض مع‬
‫نزاهته ال�صحفية‪.‬‬
‫•عدم توجيه �أى معاملة خا�صة للمعلنني ومقاومة �ضغوطهم‪.‬‬
‫•يكون متنبه ًا للم�صادر الذين يعر�ضون املعلومات مقابل خدمات‪.‬‬
‫•كن م�سئ ً‬
‫وال‬
‫•االعالمي م�سئول �أمام قرائه و�أمام غريه من االعالميني‪ .‬يجب على االعالمي �أن‪:‬‬
‫•يو�ضح و ي�شرح تغطية الأخبار و يدعو �إىل احلوار مع اجلمهور حول ال�سلوك ال�صحفى‪.‬‬
‫•ي�شجع اجلمهور �أن يتقدم ب�شكاويه �ضد امل�ؤ�س�سات الإعالمية‪.‬‬
‫•يعرتف بالأخطاء و ي�صححها فور ًا‪.‬‬
‫•يف�ضح املمار�سات غري الأخالقية لالعالميني وم�ؤ�س�سات الإعالم‪.‬‬
‫•يلتزم بنف�س املعايري ال�صارمة التى يلتزم بها الأخريني‪.‬‬

‫‪15‬‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫الفصل الثاني‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫•ميثل التحرير ال�صحفي ركن رئي�سي لل�صحيفة و�إخراجها‪ ،‬وهو الأ�سا�س يف جناحها ورواجها‪.‬‬
‫•والتحرير ال�صحفي هو فن حتويل الأحداث والأفكار والق�ضايا الإن�سانية واخلربات ومظاهر الكون واحلياة‪،‬‬
‫�إىل مادة �صحفية مطبوعة ومفهومة‪� ،‬سواء عند �صاحب الثقافة العالية والذكاء اخلارق‪� ،‬أو�صاحب الثقافة‬
‫املتو�سطة والذكاء العادي‪� ،‬أوعند رجل ال�شارع الذي يقر�أ ليفهم ويعرف‪.‬‬
‫•فالأ�سا�س يف التحرير ال�صحفي هو الإفهام �أو ًال‪ ،‬والتعريف مبا يجري من حول القارئ يف �أرجاء الكرة الأر�ضية‬
‫ثاني ًا‪ ،‬وجذب القارئ ودفعه للقراءة ثالث ًا‪ ،‬ثم الت�أثري والإقناع والإر�شاد والتوجيه رابع ًا‪.‬‬
‫•يهدف التحرير ال�صحفي �إىل‪:‬‬
‫•معاجلة الأخطاء التي قد ترد يف احلقائق واملعلومات‪.‬‬
‫•تب�سيط وتو�ضيح وت�صحيح لغة الن�ص ال�صحفي‪.‬‬
‫•جعل املادة ال�صحفية تتنا�سب مع امل�ساحة املحددة لها‪.‬‬
‫•ت�سهيل عملية الإخراج ال�صحفي‪.‬‬
‫•جعل الن�ص يتنا�سب مع �سيا�سة ال�صحيفة‪.‬‬
‫•يتطلب العمل ال�صحفي اجليد االنتقاء ولي�س ال�ضغط‪ .‬ويجب على املندوبني ال�صحفيني توخي احلر�ص‬
‫واالتزان وحتكيم تفكريهم يف انتقاء الأخبار الأكرث �أهمية لإدراجها يف الق�صة ال�صحفية وحتديد ترتيب‬
‫وت�سل�سل �أحداثها‪ .‬والأمر الأ�صعب للعديد من املندوبني ال�صحفيني هو حتديد الأ�شياء التي �سيرتكونها خارج‬
‫الق�صة ال�صحفية‪.‬‬
‫قواعد عامة‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•اللغة ال�صحفية و�سطى بني االدب الراقي – لغة االديب – ولغة ال�شارع �أواللغة املحكية ‪ ،‬فال ترتقي مل�ستوى‬
‫لغة النخبة من االدباء وال�شعراء واملبدعني وال ترتاجع نحو لغة العامة ‪.‬‬
‫•فن التحرير يربز عندما ي�ستطيع ال�صحفي كتابة االحداث واملعلومات والثقافة والعلوم بلغة م�شوقة ووا�ضحة‬
‫ويف متناول جميع فئات املجتمع‪.‬‬
‫•ت�أكد من امل�صادر وا�ستكمل عنا�صر اخلرب بكل دقة (�أ�سماء اال�شخا�ص واالرقام)‪.‬‬
‫•يراعى عند بدء الكتابة ذكر �أهم عن�صر �أو احلدث االبرز يف املقدمة‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•جتنب اال�صطالحات واللغة املتخ�ص�صة غري امل�ألوفة والعبارات امل�ضللة وامل�شو�شة ‪.‬‬
‫•اجعل اجلمل ق�صرية وحتمل فكرة رئي�سية واحدة‪.‬‬
‫•ابتعد عن ال�سرد االن�شائي والق�ص�صي يف االخبار‪ ،‬والتزم بالعزو والتن�صي�ص ومفاتيح اجلمل املنا�سبة‪.‬‬
‫•ال تدخل الراي ال�شخ�صي بني ثنايا اخلرب‪.‬‬
‫•دقق يف الأرقام و�أعد ح�سابها‪.‬‬
‫•قالب الهرم املعكو�س (املقلوب)‪ :‬من �أكرث القوالب ا�ستخدام ًا ويعتمد على التدرج يف عر�ض املعلومات من‬
‫قوالب الكتابة الصحفية‪:‬‬

‫الأهم �إىل املهم فالأقل �أهمية‪ .‬ينق�سم �إىل جزئيني‪:‬‬
‫ •املقدمة‪� :‬أهم معلومة يف اخلرب‪� /‬أبرز واقعة يف احلدث‪.‬‬
‫ •اجل�سم‪ :‬تفا�صيل هامة ومن ثم تفا�صيل �أقل �أهمية‪.‬‬
‫ميزاته‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•�سهولة اختيار العناوين من املقدمة لأنها حتتوي �أهم ما يف اخلرب‪.‬‬
‫•م�ساعدة القارئ امل�شغول على االكتفاء بقراءة مقدمة اخلرب التي تت�ضمن �أهم معلومات اخلرب‪.‬‬
‫•اقتطاع الأجزاء الأخرية من اخلرب لغايات امل�ساحة يف اجلريدة‪ ،‬دون احلاجة �إىل �إعادة كتابة اخلرب مرة‬
‫�أخرى‪ ،‬لأن هذه الأجزاء هي الأقل �أهمية يف اخلرب‪.‬‬
‫•قالب الهرم املعتدل (التتابع الزمني)‪ :‬وهو القالب الذي يقوم على عر�ض املعلومات والأحداث ح�سب ت�سل�سل‬
‫وقوعها‪ ،‬فيبد�أ من املهم �إىل الأكرث �أهمية‪ ،‬وي�ستخدم هذا القالب يف الأخبار الأجتماعية والأن�سانية ك�أخبار‬
‫اجلرائم والأحداث‪.‬‬
‫•القالب التجميعي‪ :‬ويقوم هذا القالب على جتميع الأخبار ذات القيم الإخبارية املت�ساوية ون�شرها من خالل‬
‫ق�صة �إخبارية واحدة‪ ،‬ك�أخبار املال واجلرائم واحلوادث والأخبار الطريفة والغريبة وغريها‪ ،‬بحيث تت�ضمن‬
‫املقدمة تلخي�ص ًا مكثف ًا لهذه العنا�صر‪ ،‬يليها تفا�صيل كل ق�صة لوحدها‪.‬‬
‫‪19‬‬

‫الفصل الثاني‪:‬‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫المقدمات الصحفية (االستهالل)‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•«اال�ستهالل هو الطعم _____ وم�صيدة القارئ اللطيفة» (�أ‪.‬ب ‪ /‬وكالة ا�سو�شيتد بر�س)‬
‫•«ي�ستطيع اال�ستهالل اللطيف �أن مي�س جوهر املو�ضوع‪ ...‬وطرافة احلدث‪ ...‬ويهيئ خ�شبة امل�سرح ل�سرد‬
‫الق�صة» (ي‪.‬ب ‪ /‬وكالة يونايتد بر�س)‬
‫•«�أف�ضل املقدمات هي التي تفتح �شخ�صية القارئ �إىل اال�ستزادة من القراءة» (فريزر بوند)‬
‫• املقدمة الناجحة يجب �أن ترتاوح مفرداتها ما بني ‪ 30-20‬كلمة ويجب �أن تكون هذه املفردات‪ :‬موجزة وا�ضحة‬
‫ودقيقة‪� .‬أن املطلوب من هذه املفردات الع�شرين �أو الثالثني �أن ت�ؤدي الوظائف التالية لتكون مقدمة جيدة‪:‬‬
‫•تعر�ض ملخ�ص َا للمو�ضوع‪.‬‬
‫•تك�شف عن هوية الأ�شخا�ص والأماكن من ذوي العالقة‪.‬‬
‫•تربز الطابع املميز للخرب‪.‬‬
‫•تعطي �آخر التفا�صيل عن احلدث‪.‬‬
‫•تثري اهتمام القارئ ملتابعة قراءة اخلرب‪.‬‬

‫أنواع المقدمات‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•التلخي�صية ‪ :‬تلخ�ص معلومات املادة ال�صحفية ب�أقل قدر ممكن من الكلمات ‪ ،‬وتعد من �أ�سهل �أنواع املقدمات‬
‫ومنها ي�ؤخذ العنوان‪.‬‬
‫•اخللفية ‪ :‬ت�شري خللفية احلدث او ال�شخ�صية وارتباطها باملادة ال�صحفية‪.‬‬
‫•القنبلة ‪ :‬جملة مفاجئة حلدث مفاجىء‪.‬‬
‫•التناق�ض ‪ :‬ت�شري حلالني متناق�ضني كليا ‪ ،‬ويكون املنت مف�سرا لهذا التناق�ض ‪.‬‬
‫•االقتبا�س ‪ :‬تكون اجلملة يف املقدمة من اقوال اال�شخا�ص املذكورين يف املادة ‪ ،‬بحيث يكون االقتبا�س جديد ًا‬
‫والفتا ‪.‬‬
‫•املجاز ( من الفنون االدبية ) ‪ :‬اقتبا�س معاين جمازية‪.‬‬
‫‪20‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•املثل او احلكمة ‪ :‬اللجوء للمثل او احلمة كمقدمة جلذب انتباه القارىء ‪.‬‬
‫•الو�صفية ‪ :‬و�صف احلدث او احلالة مثل اجلرائم ‪.‬‬
‫•الغرابة �أو الطرافة ‪ :‬ذكر اال�شياء الغريبة او الطريفة يف املقدمة ‪.‬‬
‫•احلوار ‪ :‬تقوم على �صيغ احلوار بني طرفني ‪ ،‬و�شبيه بال�س�ؤال واجلواب‪.‬‬
‫•التف�سريية ‪ :‬تقدم تف�سريا الحداث املادة ال�صحفية او معلوماتها‪.‬‬
‫•اخلربية ‪ :‬تركز على اخلرب املوجود يف منت املادة ‪.‬‬
‫•اال�ستفهامية ‪ :‬تبد�أ ب�س�ؤال ا�ستفهامي يتعلق مب�ضمون املادة �أو يدفع القارىء للبحث عن االجابة ‪.‬‬
‫•املثرية ‪ :‬حتتوي على فكرة غريبة ‪.‬‬
‫أنواع العناوين‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•و�صفي‪ :‬ي�صف حالة احلدث ويج�سده بكلمات و�صفية‪.‬‬
‫•اخباري‪ :‬دال على م�ضمون اخلرب ‪ ،‬يعلن عن حدث �أو معلومة جديدة‪.‬‬
‫•�إ�ستفهامي‪ :‬ي�صاغ على �شكل �س�ؤال وي�ستفهم عن امل�شكلة ب�شكل يثري االهتمام ويجذب القارىء‪.‬‬
‫•توجيهي‪ :‬يقرتب من ال�صياغة االن�شائية يف التوجيه واالر�شاد‪.‬‬
‫•مقارن‪ :‬يوجه �صيغة العنوان للمقارنة مع احلدث والزمن‪.‬‬
‫•االقتبا�س‪ :‬يقتب�س كالما حرفيا او حمررا للقائل‪.‬‬
‫•تو�ضيحي‪ :‬ي�شرح ويو�ضح موقف �أو حدث �أو معلومة‪.‬‬
‫•ا�ستنتاجي‪ :‬ي�ؤخذ من الفهم العام ولي�س حرفيا من املادة‪.‬‬
‫•من �أنواع العناوين وخا�صة للغايات التحريرية واالخراجية معا‪:‬‬
‫•كيكر (مدخل) (متهيدي)‪ :‬ميهد للعنوان الرئي�سي ويربز معلومة �أقل �أهمية من الرئي�سية ويك�سر رتابة‬
‫اال�سطر اخراجيا‪.‬‬

‫الفصل الثاني‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫•رئي�سي‪ :‬املعلومة الرئي�سية والأهم �أو االبرز يف الق�ضية املهمة يف املادة ال�صحفية‪.‬‬
‫•ثانوي‪ :‬ي�أتي بعد الرئي�سي من حيث �أهمية املعلومة التي يتناواها وحجمه �أقل من الرئي�سي ومعلومته �إما �أن‬
‫تكون مكملة للرئي�سي �أو تتناول معلومة �أخرى‪.‬‬
‫•فرعي‪ :‬بني املنت وهو عبارة عن كلمات معدودة تعطي ت�شري ال�سم ال�شخ�ص املتعلقة فيه حمتوى املنت التايل ‪،‬‬
‫�أو تلخ�ص حمتوى املادة‪.‬‬
‫•ثانوي‪ :‬يت�ضمن معلومات مكملة للعنوان الرئي�سي‪.‬‬
‫•�أمور يجب مراعاتها عند كتابة العنواين‪:‬‬
‫•من �شروط العنوان اجليد‪ ،‬ناقل ملحتوى املادة‪ ،‬وا�ضح‪ ،‬مفهوم‪ ،‬ب�سيط دون تعقيد‪ ،‬موجز‪ ،‬دقيق‪ ،‬له �سجع‬
‫مو�سيقي‪ ،‬متوازن‪� ،‬سل�س‪ ،‬جاذب‪.‬‬
‫•يف�ضل العنوان بكلمات معدودة جاذبة متنا�سقة‪.‬‬
‫•الفعل امل�ضارع �أقرب لال�ستعمال يف العنوان واملا�ضي ي�ستخدم لل�ضرورة وخا�صة املرتبطة بالزمن‪.‬‬
‫•يختار العنوان من املقدمة ومعلومة حديثة �أو االعالن عن جديد‪.‬‬
‫•من �صفات العناوين‪ ،‬ان توجه لالو�سع جمهورا‪� ،‬أو للأهم �شخ�صية �أو للحدث الأبرز‪ ،‬وجتيب عن �أهم‬
‫العنا�صر‪ ،‬وال تهول �أو ت�ضخم وتلتزم الدقة‪.‬‬
‫•يف�ضل عدم �إ�ستخدام ال�صفات اال لل�ضرورة‪� ،‬أو الكلمات املبهمة والعامة‪.‬‬
‫•عدم تكرار الكلمة مرتني يف العنوان ‪.‬‬
‫•ا�ستخدام املخت�صرات واالبتعاد عن التعميم‪.‬‬
‫•ا�ستكمال اللغة يف العنوان فعل وفاعل‪ ،‬مبتد�أ وخرب‪ ،‬م�سند وم�سند اليه‪.‬‬
‫أنماط الكتابة الصحفية‪:‬‬

‫ •اخلرب‪ :‬و�صف دقيق ومو�ضوعي و�صادق ووا�ضح حلدث �أو اجراء �أو قرار مت او يتم �أو �سيتم م�ستقبال ‪ ،‬فيه‬
‫معلومات ويروي حدثا‪.‬‬

‫المقابالت‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ميكن للمندوبني ال�صحفيني �أن يجروا املقابالت ال�صحفية وجها لوجه �أو عن طريق الهاتف �أو عن طريق‬
‫الكمبيوتر من خالل الربيد الإلكرتوين �أو الر�سائل الفورية‪ .‬وكل منهاج له مزايا وعيوب‪.‬‬
‫•تعترب املقابلة �أهم م�صادر املعلومات النها تتطلب مهارات يف طرح الأ�سئلة وجمع املعلومات والأنفراد‬
‫بالأخبار‪.‬‬
‫•من �أنواعها ‪ :‬الأخبارية ‪ ،‬ال�شخ�صية ‪ ،‬املركبة ‪ ،‬الراي ‪ ..‬الخ ‪ ،‬و�أف�ضلها الوجاهية‪.‬‬
‫•تتطلب املقابلة اعدادا م�سبقا كتحديد املوعد واملكان املنا�سبني ‪ ،‬ودرا�سة ال�شخ�صية و�إعداد الأ�سئلة كتابة‬
‫وحفظا وحتديد الهدف والغاية من املقابلة‪.‬‬
‫•اللبا�س وال�شكل املنا�سب والت�أكد من �صالحية �أدوات الت�سجيل واالقالم والكامريا‪.‬‬
‫•من فنيات املقابلة ‪ ،‬ان تكون اال�سئلة وا�ضحة و�صريحة دون لب�س �أو �إبهام ‪ ،‬ب�سيطة وغري مركبة وابد�أ باال�سئلة‬
‫املريحة وال�شخ�صية والدافعة لالجابة‪.‬‬
‫•ا�ستغالل وقت املقابلة للح�صول على اكرب قدر من املعلومات واختيار اال�سئلة املنا�سبة للبداية والنهاية‪.‬‬
‫•كن حا�ضر الذهن ومتابع جيد لالجوبة النها قد تفتح لك�أ�سئلة جديدة‪.‬‬
‫•كتابة املقدمة يجب ان تكون جاذبة وتركز على الوقائع واملعلومات‪ ،‬تخلو من احل�شو ومتنا�سقة مع حجم‬
‫املقابلة وميكن ا�ستخدام انواع املقدمات املختلفة كالتلخي�صية‪ ،‬االقتبا�س‪ ،‬الغرابة‪ ،‬اال�ستفهامية‪ ،‬االثارة‪،‬‬
‫التناق�ض‪ ،‬املعلوماتية‪ ،‬التعريفية بال�شخ�ص‪.‬‬
‫•ميكن اعادة االت�صال بال�شخ�صية وطلب االي�ضاح حول العديد من طروحاته يف املقابلة واالتفاق على موعد‬
‫الن�شر‪.‬‬
‫•القواعد الأ�سا�سية للتعامل مع م�صادر الأخبار‪:‬‬
‫•تدار معظم املقابالت ال�صحفية «معدة للن�شر» مبعنى �أن املندوب ال�صحفي ميكنه �أن ي�ستخدم �أي �شيء قيل‬
‫ويعزوه مبا�شرة �إىل ال�شخ�ص الذي يتكلم‪ .‬ومن الأهمية مبكان الت�أكد من �أن امل�صدر يعلم هذا الأمر‪ ،‬وخا�صة‬
‫حينما يكون املندوب ال�صحفي يتعامل مع �أ�شخا�ص عاديني غري معتادين على �أن تقتب�س �أقوالهم يف ال�صحف‬
‫�أو على الهواء‪.‬‬
‫‪21‬‬

‫الفصل الثاني‪:‬‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫ •ما مل تكون املعلومات معدة للن�شر‪ ،‬يجب �أن يتفق كل من املندوب ال�صحفي وامل�صدر م�سبقا على ال�شروط‬
‫التي ميكن يف ظلها ا�ستخدام املعلومات‪� .‬أما املقابلة ال�صحفية التي تدار « خلفية للمو�ضوع» �أو «�شريطة عدم‬
‫الإف�صاح عن الهوية» فهذا يعني بوجه عام �أن املعلومات ميكن �أن ت�ستخدم يف الق�صة ال�صحفية و�أنه ميكن‬
‫اقتبا�س كلمات امل�صدر مبا�شرة‪ ،‬دون ذكر ا�سم امل�صدر‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬ميكن حتديد هوية امل�صدر بطريقة‬
‫عامة‪ ،‬فعلى �سبيل املثال ميكن �أن ترد عبارة «ذكر م�سئول يف وزارة اخلارجية» �أو «�أحد املهند�سني العاملني يف‬
‫ال�شركة» ما دام اتفق كل من امل�صدر وال�صحفي معا على الو�صف الذي �سي�ستخدم‪.‬‬
‫ •هناك �أوقات يتعني فيها على املندوبني ال�صحفيني احل�صول على املعلومات «يف اخللفية» لأنها الطريقة‬
‫الوحيدة التي يوافق على �أ�سا�سها امل�صدر على الكالم‪ .‬فامل�صدر الذي يخ�شى على �سالمته �إذا عرف الآخرون‬
‫�أنه قد تكلم مع مندوب �صحفي قد ال يوافق على توفري معلومات �إال �إذا كان الكالم «يف اخللفية»‪.‬‬
‫ •املعلومات التي تقدم «غري معدة للن�شر» ال ميكن �أن ت�ستخدم على الإطالق‪ ،‬ولذلك �سيحاول معظم املندوبني‬
‫ال�صحفيني الهروب من هذا الرتتيب ما مل يكن امل�صدر على قدر كبري من الأهمية للق�صة ومل يكن �أمام‬
‫املندوبني ال�صحفيني �أي خيار �آخر‪.‬‬
‫تقنيات المقابلة‪:‬‬
‫ما قبل المقابلة‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ابحث مو�ضوعك واخت�صا�صات ال�شخ�ص الذي تقابله كي ت�ستطيع طرح ا�سئلة �شاملة واخلو�ض يف التفا�صيل‬
‫وفهم االجابات‪.‬‬
‫•عني موعدا للمقابلة ال�شخ�صية بدال من التلفونية اذا كان ذلك ممكنا‪ ..‬هذا يتيح لك الفر�صة ملعاينة ردود‬
‫االفعال وميكنك من جمع تفا�صيل حيوية‬
‫•اعط ال�شخ�ص فكرة عامة عن ق�صتك ونوع املعلومات التي ت�ستق�صيها‪ ،‬وار�سل له ن�سخا عن ق�ص�ص مماثلة‬
‫كنت قد كتبتها ليعرف �أنك جدي يف عملك‬
‫•يف�ضل ان حتمل �آلة ت�سجيل لتكون لديك االقوال الكاملة والدقيقة يف حال ح�صول اي جدل او خالف‪.‬‬
‫•اذا كان برفقتك م�صور اعلم ال�شخ�ص ليح�ضر نف�سه‪ ،‬ف�سر الق�صة للم�صور حتى ي�ستطيع التخطيط اللتقاط‬
‫ال�صور التي تعطي �صورة وا�ضحة عن الق�صة‪.‬‬
‫‪22‬‬

‫اثناء المقابلة‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ابد�أ بحديث غري ر�سمي لب�ضعة دقائق‪ .‬هذا ي�ساعد ال�شخ�ص على اال�سرتخاء ‪ .‬ويكون هذا هو الوقت املنا�سب‬
‫لطرح ا�سئلة عن خلفية ال�شخ�ص‪.‬‬
‫•ح�ضر ا�سئلة متهيدية ورتبها ح�سب اهميتها ‪ .‬ارجع اىل القائمة اثناء املقابلة حتى يت�سنى لك ان تطرح اال�سئلة‬
‫االكرث اهمية اوال‪ ،‬وبذلك حت�صل على ا�سا�س الق�صة‪ .‬ومع ذلك ال تلزم نف�سك يف هذه اال�سئلة فمن املمكن ان‬
‫ت�ستدعي االجابات طرح ا�سئلة تف�صيلية للمتابعة‪ ،‬او من املمكن ان تقدم معلومات ت�سوقك اىل خط خمتلف‬
‫متاما لال�سئلة‪.‬‬
‫•جتنب اال�سئلة املقفلة التي جتاب بنعم او ال ‪ .‬ا�س�أل ا�سئلة مفتوحة‪.‬‬
‫•اترك الأ�سئلة احل�سا�سة اىل الآخر ‪ .‬اذا �شعرت ان �س�ؤاال ما ميكن ان ي�ؤدي بال�شخ�ص اىل انهاء املقابلة ب�شكل‬
‫مفاجيء‪ ،‬اطرح هذا ال�س�ؤال يف �آخر املقابلة‪.‬‬
‫•كن دقيقا ‪ .‬اطلب من امل�صدر ان يهجيء لك اال�سماء والعناوين‪...‬الخ‪ .‬واذا قال �شيئا غري مفهوم اطلب منه‬
‫التو�ضيح‪.‬‬

‫نهاية المقابلة‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ا�س�أل امل�صدر « هل يوجد �شيء يود �أن ي�ضيفه؟» «هل تقرتح ان اتكلم مع �شخ�ص �آخر؟» ‪ .‬هذا يتيح الفر�صة‬
‫للم�صدر يف �أن يتو�سع يف نقاط �سابقة ويتطوع مبعلومات ا�ضافية‪� ،‬أو يقرتح املزيد من اخلرباء يف ق�صتك‪.‬‬
‫•ا�س�أل امل�صدر اذا كان ب�أمكانك �أن تكلمه بالهاتف اذا ا�ستجدت �أ�سئلة ا�ضافية ‪ .‬اطلب رقم هاتفه املنزيل‬
‫واجلوال وعنوان الربيد االلكرتوين‪ .‬وهذا يتيح لك الفر�صة املنا�سبة لأخذ معلومات لرمبا ال يح�صل عليها‬
‫املرا�سلون الآخرون‪.‬‬
‫•بع�ض الأمور التي يجب مراعاتها‬
‫•الف�شل �سيكون حتميا �أذا مل حتدد الهدف من ورائها َّ‬
‫وحت�ضر لهل ب�شكل كاف‪.‬‬
‫•التح�ضري يطال ال�شخ�ص مثار املقابلة وحول املوا�ضيع املراد طرحها‪.‬‬
‫•من ال�ضروري حت�ضري الأ�سئلة وكتابتها على ورقة حتى ولو توفرت اخلربة املهنية واملعلومات حول مو�ضوع‬
‫املقابلة‪.‬‬

‫الفصل الثاني‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫•لي�س من ال�ضروري التقيد بالأ�سئلة املح�ضرة لكنها ت�ستعمل كمرجع‪.‬‬
‫•املقابلة املبا�شرة �أف�ضل من املقابلة عرب الهاتف او االمييل‪.‬‬
‫•�ضرورة االحتفاظ بزمام املبادرة حتى ولو كانت املقابلة مع م�س�ؤول كبري‪.‬‬
‫•�إعادة طرح ال�س�ؤال ب�شكل خمتلف �إذا مل تكن الإجابة �شافية مبا فيها طلب تو�ضيح‪« :‬هل تق�صد �أن‬
‫تقول‪.»....‬‬
‫•�سجل املقابلة على �شريط ت�سجيل‪ .‬دون مالحظات على ورقة خ�صو�صا عبارة تريد ا�ستي�ضاحها الحقا �أو‬
‫الرتكيز عليها للح�صول على تفا�صيل �إ�ضافية‬
‫•جتنب ارتكاب خط�أ يف لفظ �أ�سم �صاحب املقابلة او اعطاءه و�صف وظيفي �أو �أكادميي غري �صحيح‪.‬‬
‫•يف حال كانت املقابلة لق�صة �أخبارية تتناول حدث اليوم‪ ،‬ح�ضر �أ�سئلة جتيب عن اجلميالت اخلم�سة املطلوبة‬
‫مل�ساعدتك على كتابه التقرير‪ .‬ما اذا كانت املقابلة لتحقيق ا�ستق�صائي معمق او لتحقيق �صحايف من االف�ضل‬
‫ان تيداء الأ�سئلة من الأ�سهل �إىل الأ�صعب لت�ساعده على اال�سرتخاء‪.‬‬
‫•ركز على كالم حمدثك لأنه ميكن �أن يقول �شيئا مهما يفوتك بينما �أنت تفكر يف �س�ؤالك املقبل‪.‬‬
‫•ال ترتدد يف طلب تو�ضيح‪ .‬ا�ستخدم �أ�سئلة من نوع هل تق�صد �أن هذا يعني؟ لي�ؤكد لك �أو ينفي‪.‬‬
‫•ا�ستخدم الأ�سئلة املبا�شرة غري الطويلة مثل‪ :‬ملاذا؟ كيف؟ ما الذي فاج�أك؟ كلما ق�صر ال�س�ؤال ح�صلت على‬
‫جواب او�ضح او �أ�ستطعت التحكم باحلوار‪.‬‬
‫•تعمد البدء ب�س�ؤال �أو �س�ؤالني تعرف الإجابة عنهما لتعرف نوايا حمدثك‪.‬‬
‫•دون مالحظة عن ت�صرف ال�شخ�ص لكي ال تن�ساها الحقا وراقب حركة يديه وعينيه وماذا ي�ضع حوله من‬
‫�صور وكتب‪.‬‬
‫•ا�سمعه �أراء �أ�شخا�ص �آخرين يتكلمون عن مو�ضوع يهمك وا�س�أله ما هو رده‪.‬‬
‫•توقف عن احلديث �إذا كان جوابه غري كاف ‪ ..‬االنتظار من جانبك قد يدفعه �إىل �إعطاء املزيد من‬
‫املعلومات‪.‬‬

‫التقرير الصحفي‬

‫ •فن �صحفي يقع بني اخلرب والتحقيق ال�صحفي وهو عر�ض تف�صيلي حلدث جرى الإخبار عنه ب�شكل �سريع‬
‫بهدف �إثارة اهتمام القارئ حول ق�ضية �أو م�شكلة �أو حدث‪.‬‬
‫أنواعه‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬

‫•التقرير الإخباري‪ :‬يقوم على خرب ويقدم معلومات تف�صيلية مل يت�ضمنها اخلرب‪ .‬ي�ستعر�ض �آراء املعنيني‬
‫باملعلومة الإخبارية �سواء كانوا عاديني �أو خمن�صني �أو م�س�ؤولني‪.‬‬
‫•تقرير عر�ض ال�شخ�صية‪ :‬يتناول �شخ�صية معنية �سيا�سية �أو اقت�صادية �أو �أدبية‪ ،‬فيعرف بها من حيث‬
‫اجنازاتها و�آرائها‪ ،‬من خالل احلوار مع هذه ال�شخ�صية واحلوار مع �آخرين ليعر�ضوا �آرائهم بها‪ .‬وقد يقدم‬
‫هذا النوع من التقارير دون احلوار مع ال�شخ�صية �إذا رحلت عن احلياة �أو تعذر اللقاء بها‪ ،‬وذلك بالعودة �إىل‬
‫امل�صادر الأر�شيفية واحلوار مع مقربني منها �أو خمت�صني يف جمالها‪.‬‬
‫•تقرير الر�أي‪ :‬يطلق عليه يف ال�صحافة الغربية تقرير الر�أي والر�أي الآخر‪ ،‬لأنه يقدم وجهتي نظر خمتلفتني‬
‫حول مو�ضوع معني‪ ،‬مت�ضمن ًا التحليالت والتف�سريات الكافية للمو�ضوع‪.‬‬
‫•يعد قالب الهرم املعتدل من �أف�ضل قوالب الكتابة ال�صحفية التي تالءم التقارير ال�صحفية وخا�صة‬
‫الإخبارية‪.‬‬
‫التحقيق الصحفي‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•هو الفن ال�صحفي الذي يقوم على خرب �أو م�شكلة �أو ظاهرة‪� ،‬سيا�سية �أو اقت�صادية �أو اجتماعية‪ ...‬الخ‪،‬‬
‫فيعر�ض لها بال�شرح والتف�سري والتحليل‪ ،‬وي�صدر الأحكام واال�ستنتاجات حولها‪.‬‬
‫•اخلرب ال�صحفي يعنى بالإجابة على الأ�سئلة ال�ست‪ ،‬بينما التحقيق ال�صحفي معنى بالإجابة على ملاذا‬
‫وكيف‪.‬‬
‫•اجنازه يحتاج �إىل وقت �أطول من الفنون ال�صحفية الأخرى‪ ،‬فقد ي�ستعر�ض اجنازه عدة �شهور‪.‬‬
‫•من �أكرث الفنون ال�صحفية حجم ًا‪ ،‬فقد يحتل �صفحة يف ال�صحيفة ورمبا �أكرث‪.‬‬
‫‪23‬‬

‫الفصل الثاني‪:‬‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫ •مو�ضوع التحقيق قد يكون م�شكلة من امل�شكالت‪� ،‬أو �شخ�صية من ال�شخ�صيات‪� ،‬أو مكان ًا من الأماكن‪.‬‬
‫ •ينفذه �أكرث ال�صحفيني خربة‪ ،‬لأنه يحتل �أهمية �أكرب من غريه من فنون الكتابة ال�صحفية الأخرى‪.‬‬
‫من أنواع التحقيق الصحفي‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•من �أنواع التحقيق ال�صحفي‪:‬‬
‫•حتقيق امل�شكالت‪.‬‬
‫•حتقيق الرحالت‪.‬‬
‫•حتقيق املنا�سبات‪.‬‬
‫•حتقيق ال�شخ�صية‪.‬‬
‫•�أما من حيث �أهدافه فيق�سم �إىل‪:‬‬
‫•التحقيق املو�ضوعي‪.‬‬
‫•التحقيق التف�سريي‪.‬‬
‫•حتقيق التحري (التحقيق اال�ستق�صائي)‪.‬‬
‫•التحقيق امل�صور‪.‬‬
‫•يعر�ض التحقيق ال�صحفي وفق قالب الهرم املعتدل‪:‬‬
‫•تعر�ض مادته ب�أ�سلوب �سهل و�ألفاظ وا�ضحة املعاين‪.‬‬
‫•البعد عن اللغة العامية‪.‬‬
‫•البعد عن احل�شو والإ�سهاب‪.‬‬
‫•املو�ضوعية يف نقل الآراء واالجتاهات‪.‬‬
‫•الأمانة يف ت�صوير �أبعاد امل�شكالت‪.‬‬
‫‪24‬‬

‫ •مقدمة التحقيق ال�صحفي ت�شبه مقدمة املقابالت ال�صحفية ف�إما �أن تكون تلخي�صية �أو ت�سا�ؤليه �أو �إخبارية �أو‬
‫غريها من املقدمات‪ ،‬وقد تكون عر�ض ًا لأهم اكت�شاف برز يف التحقيق‪ ،‬وقد تت�ضمن تعريف ًا بالق�ضية‪.‬‬
‫ •ج�سم التحقيق ال�صحفي‪ :‬يت�ضمن املقابالت و�آراء اجلمهور واملتخ�ص�صني واخلرباء‪ ،‬وكافة البيانات‬
‫واملعطيات‪ ،‬وال�صور والر�سوم واجلداول واخلرائط وغريها من الو�سائل الإي�ضاحية‪.‬‬
‫ •خامتة التحقيق‪ :‬تعتمد على طبيعة املو�ضوع الذي يعاجله التحقيق‪ ،‬فهي تقدم حل ً‬
‫وال واقرتاحات �إذا كان التحقيق‬
‫يتناول م�شكلة عامة‪� ،‬أو ت�ستخل�ص النتائج من الآراء واملعلومات‪� ،‬أو حتدد الآفاق امل�ستقبلية للظاهرة‪.‬‬
‫التحقيق االستقصائي‪:‬‬

‫ ‬

‫ ‬

‫ ‬

‫ ‬

‫•تذكر الإعالمية رنا ال�صباغ انه يوما بعد يوم تربز �أهمية ت�شجيع الإعالميني الأردنيني على خو�ض جتربة ال�صحافة‬
‫اال�ستق�صائية القائمة على توثيق املعلومات ب�أ�سلوب منهجي مو�ضوعي‪ ,‬ي�ستند �إىل فر�ضية قابلة للنفي �أو الت�أكيد‪,‬‬
‫وذلك بهدف ك�شف الأخطاء والتجاوزات املتوارية وت�صحيح االنحرافات يف املجتمع من �أجل املنفعة العامة‪.‬‬
‫فهذا الطراز من التق�صي ال�شاق وامل�ضني يحدث غالبا لأن �إعالميا ما انزعج من ت�صرف �أو من �سل�سلة �أفعال مرتابطة‬
‫تقع خالل فرتة زمنية معينة على يد مت�سبب �أو �أكرث‪ ,‬على نحو منهجي مبا ي�ؤثر على �سالمة املجتمع; ال�ضحية‪.‬‬
‫ح�سا�سة‪,‬‬
‫•لكن لي�س كل �إعالمي قادرا على الغو�ص يف مثل هذه املهمة االحرتافية التي تتطلب �شخ�صية مرهفة‪ّ ,‬‬
‫ملّاحة و�صبورة‪ ,‬تتحرك بدافع ذاتي يف غالبية الأحيان‪ .‬مثل هذه ال�صفات تعني الإعالمي على نب�ش احلقيقة‬
‫عموديا‪ ,‬فيتحول �إىل �شاهد مقنع وموثوق قادر على �شرح �أبعاد الق�ضية املفرت�ض �أن تهم �أكرب عدد ممكن من‬
‫النا�س‪ ,‬على �أمل ت�شجيع ال�سلطات واجلهات املت�س ّببة‪� ,‬سواء عن ق�صد �أو من دون ق�صد‪ ,‬على �إ�صالح اخللل‪.‬‬
‫•هذه املنهجية تتقاطع مع �أ�س�س ومعايري التحقيق ال�صحايف التقليدي‪ ,‬مبختلف �أ�صنافه‪ .‬هذه املعايري يفرت�ض‬
‫�أن تت�أ�س�س على قاعدة ثقافة �إعالمية وجمتمعية‪ ,‬و�سلوك مهني راق قائم على ال�صدقية‪ ,‬الو�ضوح‪ ,‬املو�ضوعية‪،,‬‬
‫التوازن والدقة ال�صارمة �ضمن �سياق �إخباري ر�شيق ومتنا�سق بعيدا عن �أ�سلوب الإثارة والتخندق والتح ّيز‬
‫واحتكار اجلهل وال�صواب‪.‬‬
‫•لي�س بال�ضرورة �أن تتطرق موا�ضيع هذه التحقيقات اال�ستق�صائية �إىل ظواهر �أو ق�ضايا ت�ص ّنف يف خانة‬
‫احل�سا�سة املرتبطة بف�ساد ما قد ميار�سه متنف ّذون يف عامل املال والأعما‪� ,‬أو يف دهاليز‬
‫الق�ضايا ال�سيا�سية ّ‬
‫ال�سيا�سة كما حال ف�ضيحة تن�صت ووترغيت التي �أطاحت بالرئي�س الأمريكي اجلمهوري ريت�شارد نيك�سون‬
‫(‪� ,)1974-1972‬أو باجلرمية املنظمة من دعارة واالجتار بالب�شر‪ ,‬وتهريب خمدرات‪ ،‬ولكن ب�إمكان ال�صحايف‬

‫الفصل الثاني‪:‬‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫العربي معاجلة ق�ضايا وظواهر جمتمعية مهمة تبد�أ بتلوث البيئة‪� ,‬سالمة مياه ال�شرب والري و�صالحية‬
‫احلافالت العامة و�سالمة �ألعاب الأطفال البال�ستيكية‪ ,‬مرورا بتهريب املخدرات لل�سجون بق�صد االجتار‪,‬‬
‫مرخ�صة تدعي �أنها تابعة جلامعة افرتا�ضية‬
‫وانتهاء بالأخطاء الط ّبية املتكررة ومكاتب خدمات طالبية غري‬
‫ّ‬
‫يف �أوروبا �أو يف العامل العربي‪ ,‬ليكت�شف املنت�سبون �إليها الحقا �أنها مطابع لإ�صدار �شهادات مزورة‪ .‬وقد يف ّكر‬
‫تق�صي ف�ضيحة �شركات البور�صات العاملية; كيف انتع�شت يف غياب الرقابة والقوانني‪,‬‬
‫�صحايف مبدع يف ّ‬
‫وو�سائل عملها بالتف�صيل وكيف خدع فيها املثقف قبل الأ ّمي‪ .‬وقد تذهب �صحافية زميلة �إىل تق�صي فر�ضية‬
‫«ت�أثري انهيار هذه ال�شركات على االقت�صاد الوطني والطبقة الو�سطى؟‬
‫ •الهدف الأ�سمى من ال�صحافة اال�ستق�صائية االحرتافية لي�س البحث عن النجومية �أو الث�أر �أو االبتزاز‪ ,‬و�إمنا‬
‫ك�شف امل�ستور وتوثيق امل�شكلة على �أمل لفت نظر اجلهات املت�س ّببة ملعاجلة الق�ضية وحتقيق العدالة وال�شفافية‬
‫وامل�ساءلة; وهي �أ�سا�سيات عمل ال�سلطة الرابعة‪.‬‬
‫المقال الصحفي‬

‫ •املقال ال�صحفي هو عبارة عن كتابة ذاتية يعرب فيها كاتبه عن �آرائه �أومواقف �صحيفته من الأحداث والق�ضايا‬
‫التي تهم القراء‪.‬‬
‫يقسم المقال إلى ثالثة أنواع‪:‬‬

‫ •املقال الأدبي‪.‬‬
‫ •املقال العلمي‪.‬‬
‫ •املقال ال�صحفي‪.‬‬
‫الوظائف التي يحققها المقال الصحفي‪:‬‬

‫ •�شرح الأخبار وتف�سريها والتعليق عليها‪.‬‬
‫ •التوجيه والإر�شاد‪.‬‬
‫ •الت�سلية والإمتاع‪.‬‬

‫أنواع المقال الصحفي‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ح�سب املو�ضوع‪:‬‬
‫•�سيا�سي‬
‫•اقت�صادي‬
‫•ريا�ضي‬
‫•�أدبي‬
‫•فني‪ ...‬الخ‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•�أما حتريري ًا فيق�سم �إىل‪:‬‬
‫•املقال االفتتاحي‬
‫•العمود ال�صحفي‬
‫•املقال التحليلي‬
‫•مقال التعليق‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ح�سب الهدف‪:‬‬
‫•املقال الدعائي‬
‫•املقال الإعالمي‬
‫•املقال التوجيهي‬
‫•املقال التقوميي‬
‫•املقال الأيدلوجي‬

‫ستة مراحل لكتابة المقالة‬

‫ •الكتابة حرفة عند اجلميع ميكن تعلمها �أال �أنها قد ت�صبح فنا عند البع�ض يف حال كانت لديه املوهبة وا�ستطاع‬
‫ان يتعلم من غريه ويطور مهاراته الفنية والتقنية واللغوية‪.‬‬
‫ •كيف نح�ضر لكتابة املقالة‪ :‬املراحل ال�ستة‪:‬‬
‫ •التفكري يف مو�ضوع املقالة‪ .‬مثال تفاقم م�شكلة البطالة بني االطفال امل�شردين‪ ....‬ملاذا؟ لأن هناك مربر �سببه‬
‫�أنك قر�أت تقريرا �صادرا عن وزارة العمل �أو ت�صريحا لوزير العمل او التنمية االجتماعية �أو الن درا�سة �صدرت‬
‫عن معهد االبحاث الوطني‪..‬‬

‫‪25‬‬

‫الفصل الثاني‪:‬‬
‫ ‬

‫ ‬

‫ ‬

‫ ‬

‫ ‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫•�أبداء بجمع الوقائع التي حتتاجها لت�شكيل املقالة‪ .‬و�ضع خطة جلمع املعلومات واال�ستفادة من معارف وخربات‬
‫زمالءك االكرث خربة‪ .‬من يجب �أن �أقابل؟ ماذا �أريد منه؟ كيف �أ�صل اليه؟ وهل يوجد بدائل �أخرى للم�صادر‬
‫لآن امل�صدر املنا�سب يف�ضي م�صداقية عل اخلرب؟ ماذا �أقراء لتو�سيع معلوماتي عن املو�ضوع؟ وحاول دائما‬
‫ان حت�صل على موافقة م�صادرك على ذكر ا�سمائها لآن امل�صادر غري املعرفة حترم القارىء من تقييم مدى‬
‫دقة املعلومات بحرمانه من معرفة م�صادرها‪ .‬وتذكر ان اخلرب الذي يعتمد على م�صدر واحد بفتقر اىل‬
‫التوازن واحلياد‪.‬‬
‫•حتليل الوقائع والتخطيط للمقالة من خالل حتديد العنا�صر وامل�ضمون (حقائق‪ ،‬تفا�صيل وخلفية احلدث)‪.‬‬
‫ما هي الر�سالة التي يفرت�ض �أن حتملها هذه املقالة؟ وما هي االفكار التي �س�أوردها ح�سب االهمية �إذا وجدت‬
‫�صعوبة ا�س�أل مر�ؤو�سك او زمالئك‪ .‬خالف ذلك �ستقع يف الفو�ضى لآن القدرة على تنظيم التفا�صيل تعني �أنك‬
‫كاتب جيد وم�سيطر‪� .‬إذا مل تفهم متاما وب�سرعة وقائع ما تكتب ال ميكن �إال �أن تكون كتابتك غام�ضة‪.‬‬
‫•كتابة امل�سودة الأولية‪ .‬الهرم املعكو�س يوفر القالب االخباري االكرث مالئمة وو�ضوح لآنه يحدد ما �ست�ضع يف‬
‫املقدمة‪ :‬اجلميالت اخلم�س زائد ملاذا؟ �إذا الحظت �أن خطتك لي�ست منا�سبة عد �إىل النقطة الثالثة‪ .‬العودة‬
‫�إىل الوراء �أف�ضل من الف�شل الحقا بعد االنتهاء من امل�سودة‪ .‬حاول �إيجاد م�سافة عاطفية بينك وبني مقالتك‬
‫لت�ستطيع االلتزام باملهنية واملو�ضوعية‪ .‬فاحلياد الكامل حلم لكن ال بد ان نتحلى «باالمانة الفكرية‪ ...‬ندرك‬
‫عواطفنا ونحذرها»‪� .‬إذا �أ�صبت ب�أحباط او ما ي�سمي ب «ان�سداد عقل الكاتب» �أترك مقالتك للغد لتعيد‬
‫قراءتها‪� ،‬أو ابتعد عنها ب�ضع دقائق الحت�ساء فنجان قهوة قبل قراءتها جمددا قد جتد عندها بع�ض االفكار‬
‫اجلديدة‪.‬‬
‫•�إعادة �صياغة املقالة وت�شذيبها‪ .‬اعتمد الدقة واالخت�صار والو�ضوح و�ضعها يف �سياقها الي�ضاح اهمية اخلرب‪،‬‬
‫الدقة لأنها �أ�سا�س امل�صداقية‪�« :‬أي كن �صاحب ال�سبق‪ ،‬ولكن ت�أكد اوال من �صحة اخلرب»‪ ،‬املقالة غري الدقيقة‬
‫ال ت�صل بل قد تكون م�ضرة لأنها قد تتعر�ض للت�أويل‪ .‬االخت�صار‪ ،‬لأن التطويل يعني امللل ورمبا انتقال القارئ‬
‫�إىل �شيء �أخر‪ .‬العبارات املركبة وامل�صطلحات املتخ�ص�صة تثري ملل القارىء وامل�شاهد وامل�ستمع العادي‪ .‬ا�س�أل‬
‫نف�سك دائما‪« :‬عل ميكن قول ذلك ب�أ�سلوب �أكرث و�ضوحا؟ لو�ضوح‪ ،‬لأنه يتيح للقارىء فهم اخلرب الغمو�ض‬
‫يعني �إ�ساءة الفهم واالبتعاد عن الهدف املن�شود من كتابة املقالة‪.‬‬
‫•تذكر ان القارىء وامل�ستمع وامل�شاهد ي�سال نف�سه ب�أ�ستمرار‪ :‬من يتحدث؟ ملاذا تبلغني هذا اخلرب لذلك ال بد‬
‫من االي�ضاح لأن ذلك يعزز الدقة ويجعل اخلرب او التقرير ال غني عنه بالن�سبة للمتلقي‪ .‬فاملعلومة هي م�ضمون‬
‫وتوازن و�سياق وخلفية وادراك ملا ميثل اخلرب‪.‬‬

‫‪26‬‬

‫القصة االخبارية‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•فن �سردي ق�ص�صي اخباري‪ ،‬يحلل احلدث وفق زمان ومكان‪ ،‬با�سلوب غري جامد فيه تف�سري وت�شويق وفقا‬
‫للقالب واال�سلوب املتبع يف الكتابة‪.‬‬
‫•تهدف الق�صة اىل اعطاء بعد للمادة اكرث من اخلرب كالرتفيه والتف�سري وبناء معلومات حول اخلرب او‬
‫احلدث‪.‬‬
‫•من اف�ضل قوالب كتابة الق�صة‪ :‬املا�سة‪ ،‬ال�ساعة الرملية‪ ،‬والهرم املعكو�س املعتدل‪.‬‬
‫•من تقنيات كتابة الق�صة اال�سلوب اجلاذب واللغة املنا�سبة التي تعك�س ثقافة ال�صحفي الوا�سعة‪� ،‬صياغة قوية‬
‫وم�ؤثرة‪ ،‬تنوع وو�ضوح‪.‬‬
‫•ا�ستخدم اخللفيات املنا�سبة التي تف�سر وحتلل وتو�ضح‪.‬‬
‫•اختتم الق�صة مبا يعزز النقطة الرئي�سية وي�شد االنتباه اليها‪.‬‬

‫البيانات الصحفية ‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫• ميكن ان ت�شكل م�صادر قيمة‪ ،‬ولكن تذكر دائما �أنها تقال لهدف واحد هو الت�أثري على اراء قرائك من‬
‫خاللك‪:‬‬
‫•ابحث عن اال�سئلة التي مل يتم اجلواب عليها‪ ،‬الثغرات‪ ،‬والذي مل يقل‪...‬‬
‫•ات�صل مب�صدر البيان‪ ،‬للت�أكد‪ ،‬التو�سع‪ ،‬التف�سري‪ ،‬او احل�صول على زاوية جديدة‬
‫•ات�صل بامل�صادر التي ميكن ان ت�ؤمن التوازن للق�صة‬
‫المؤتمرات الصحفية‪:‬‬

‫ •ميكن ان ت�شكل م�صادر قيمة‪ ،‬ولكن تذكر دائما �أنها تقال لهدف واحد هو الت�أثري على اراء قراءك من‬
‫خاللك‪.‬‬
‫ •اجل�س يف املقدمة لرتى وت�سمع ما يح�صل‬

‫الفصل الثاني‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫الكتابة الصحفية‬

‫•دون حركات اخلطباء واحل�ضور‬
‫•اطلب بطاقات اال�شخا�ص لتت�أكد من تهجئة اال�سماء وااللقاب‬
‫•من املجدى ان ت�ستف�سر بعد امل�ؤمتر عن املقتب�سات وحت�صل على تو�ضيحات ومن االف�ضل ان حتاول احل�صول‬
‫على مقتب�سات ووجهات نظر جديدة تذكر‪.‬‬
‫•ت�أكد من امتالكك االجابات لال�سئلة ال�ستة قبل املغادرة‬
‫•تغطية االجتماعات‬
‫•يجب الرتكيز على الأحداث التي تدور يف االجتماعات (من هم املجتمعون �أما �أين ومتى وملاذا فتظهر يف‬
‫الفقرة الثانية)‪.‬‬
‫•حاول ان جتل�س يف املقدمة ويف ال�صف الأول اذا �أمكن ف�إنك اذا مل ت�ستطع ان ت�سمع وترى ف�إنك ال ت�ستطيع‬
‫الكتابة‪.‬‬
‫•ت�أكد من خلو اال�سماء وااللقاب من �أي �أخطاء امالئية وكتابتها ب�شكل �صحيح‪.‬‬
‫•الكتابة اجليدة تبد�أ من جمع املعلومات ال�صحيحة‪:‬‬
‫•تذكر ان جمع املعلومات امتداد للكتابة‪ ،‬يف نف�س الوقت الذي ت�سمع وتراقب وتقرر ماذا تكتب يف دفرت‬
‫مالحظاتك وتفكر يف اال�سئلة املرتتبة ال�صحيحة ف�إنك تكون قد �صقلت تقريرك االخباري‪.‬‬
‫•عندما جتمع معلومات قوية و�شيقة ف�أنك ت�ستطيع كتابة ق�صة �شيقة وقوية‪.‬‬
‫•ان االعتماد على ت�سجيل ما حدث يف االجتماع ال يعد حدثا �صحفيا‪ ،‬املهم ان حت�صل على املعلومات من امل�شاركني‬
‫للح�صول على تغطية زوايا جديدة للخرب‪ ،‬وميكنك احل�صول على هذه املعلومات بعد انتهاء االجتماع‪.‬‬
‫•ا�س�أل نف�سك قبل مغادرة االجتماع «هل ح�صلت على املعلومات واالجوبة الكاملة على ا�سئلتك؟»‬
‫•تذكر ان امل�شاركني يف االجتماع قد ال يجيبون على كل اال�سئلة املطلوبة خالل اخلطاب العام‪.‬‬
‫•ال تغادر املبنى قبل ان تت�أكد من ح�صولك على املعلومات الكاملة التي قد حتتاجها وتذكر ان ال�س�ؤال الغبي هو‬
‫ال�س�ؤال الذي قد تخاف من طرحه‪.‬‬
‫•غالبا ما تكون تغطية االجتماعات معقدة‪ ...‬ابد�أ باجلملة االكرث اهمية ثم يف الفقرة الثانية اخرب القارىء عن‬
‫املوا�ضيع التي �ستتناولها خالل ق�صتك‪.‬‬

‫فحص جودة الخبر او المقال او التحقيق‪:‬‬

‫ •حدد نقاط ال�ضعف يف التحقيق‪.‬‬
‫ •�أقر بعدم التيقن النهائي حيال املعلومات‪.‬‬
‫ •كن عادال جتاه املت�سبب‪.‬‬
‫ •اتبع ا�سلوب حتريري قائم على ت�سطري كل �سطر‪� :‬سطر كل احلقائق وت�أكد انها �صحيحة عرب التوثيق وان‬
‫التوثيق بحوزتك يف حال ا�ضطررت للذهاب اىل املحكمة (ال�شهادات احلية‪ ،‬املراجع املكتوبة‪ ،‬قرارات املحاكم‪،‬‬
‫ت�صريحات ر�سمية الخ‪ ....‬ت�أكد من دقة الأ�سماء واملنا�صب‪ ،‬الأرقام واالقتبا�سات‪.‬‬
‫ •ت�أكد ب�أن اال�ستنتاجات اال�سا�سية مثبتة ومدعمة باحلقائق‪.‬‬
‫ •ثم �سطر املعلومات الناق�صة التي ما زالت بحاجة اىل تو�ضيح او ت�أكيد وا�سال نف�سك هل ال تزال املعلومات‬
‫امل ّهمة ناق�صة؟ هل �ستغري حقائق اخرى من ال�صورة العامة‪.‬‬
‫ •هل من ا�سباب تدفعني اىل ممار�سة االنتقائية يف اختيار احلقائق او الوقائع؟ هل �ستثري طريقة اختياري‬
‫انتقادات وهل لدى اثباتات او �أجوبة لكل التهم‪.‬‬

‫‪27‬‬

‫االخراج الصحفي‬

‫الفصل الثالث‪:‬‬

‫االخراج الصحفي‬

‫العالقة بين المخرج الصحفي وطاقم التحرير في الجريدة‬

‫ •العالقة بني املخرج ال�صحفي والعاملني يف اجلريدة ككل‪ ،‬ال ب َّد �أن تكون طيبة‪ ،‬لأنه دائم االت�صال بهم‪،‬‬
‫حيث يقوم �أثناء عمله باالت�صال باملحررين تارة‪ ،‬ومبندوبي الإعالنات تارة �أخرى‪ ،‬ثم باملطبعة والعاملني‬
‫فيها تارة ثالثة‪ .....‬وهكذا‪ .‬كما انه دائم الت�شاور مع رئي�س التحرير‪ ،‬الذي ال ب َّد �أن تكون عالقته به طيبة‪،‬‬
‫واال انعك�س ذلك �سلب ًا على عملهما‪� ،‬سيما بالن�سبة للمخرج ‪� ،‬إذ �أن العالقة الطيبة مع رئي�س التحرير تعطيه‬
‫مزيد ًا من احلرية واملرونة‪ ،‬كي يوظف �أ�سلوبه الفني الذي يرت�أى يف التعامل مع العنا�صر املقروءة واملرئية على‬
‫ال�صفحات املختلفة يف اجلريدة‪.‬‬
‫ •�إن معرفة املخرج لل�سيا�سة التحريرية التي ت�سري عليها ال�صحيفة‪ ،‬وتفهمه ملنهجها وطريقة العمل بها‪،‬‬
‫ت�ساعد كثري ًا يف �إيجاد العالقة الطيبة بينه وبني طاقم التحرير‪ ،‬ويف تاليف الإ�شكاالت التي قد تقع‪ ،‬وجتنب‬
‫�ضياع الوقت يف النقا�ش غري املجدي‪ ،‬وبذلك يتمكن املخرج من و�ضع ا�سرتاتيجية حمكمة ودقيقة ل�صفحات‬
‫اجلريدة‪ ،‬تر�ضيه �أوال‪ ،‬وتر�ضي �أ�سرة التحرير والقراء ثاني ًا‪.‬‬
‫الثبات في اإلخراج الصحفي‬

‫ •من �أولويات الإخراج ال�صحفي �إعطاء هوية مميزة للجريدة عن غريها من اجلرائد املناف�سة‪ ،‬بحيث تبدو‬
‫خمتلفة ومميزة‪ ،‬وال تخرج عن امل�ألوف فتبدو �شاذة‪ ،‬وال يتحقق ذلك �إال من خالل الثبات يف الإخراج‪،‬‬
‫وا�ستخدام نف�س احلروف يف عناوين الأخبار ومتونها‪ .‬وال يعني الثبات هنا اجلمود وعدم التغيري‪ ،‬ال بل �أن‬
‫الإخراج ال�صحفي ي�سعى دائما �إىل التجديد واالبتعاد ب�صفحة املطبوعة عن عن�صري الركود وامللل‪.‬‬
‫ •للجرائد �شخ�صياتها‪ ،‬وال تبدو على هيئة واحدة‪ ،‬وعلى ذلك فهي خمتلفة يف طريقة عر�ضها للأخبار على‬
‫ال�صفحة الأوىل‪ ،‬وذلك من خالل االجتاه الإخراجي املطبق فيها‪ ،‬ومن خالل االلتزام بنوع (�شكل) واحد‬
‫من احلروف يف كتابة مو�ضوعات ال�صفحة‪ ،‬وكذلك من خالل ثبات هيكلها الأ�سا�سي (‪، )Basic Design‬‬
‫لذلك ف�إن �أهمية ال�صفحة الأوىل تتمثل يف مقدرتها على �أن تعك�س �شخ�صية اجلريدة التي متيزها عن بقية‬
‫اجلرائد يف ال�سوق‪ ،‬وهي القادرة على �أن تعطي للجريدة طابع ًا مميز ًا عن غريها من اجلرائد الأخرى‪ ،‬حتى‬
‫و�إن ت�شابهت جميعا يف نوع الورق ولونه‪ ،‬وم�ساحة ال�صفحة وعدد �أعمدتها‪ .‬من هنا فان القاريء يتعرف على‬
‫جريدته املف�ضلة من خالل �صفحتها الأوىل التي متثل الواجهة (‪ )Showcase‬التي حتمل ا�سم ال�صحيفة‪،‬‬
‫وت�ؤكد على �شخ�صيتها العامة التي تُعرف بها عند القارىء‪.‬‬

‫أشكال الحروف وأحجامها‬

‫ •تُع ُّد احلروف ( �سيما حروف املنت) من العنا�صر الأ�سا�سية التي تبنى منها �صفحات اجلريدة‪ ،‬وتك ّون اجلانب‬
‫الأكرب من املادة التي تقدمها لقرائها‪ ،‬ومن هنا يطلب من حروف املنت �أن تقدّم م�ضمون املادة ال�صحفية �إىل‬
‫�إلقراء يف ي�سر وو�ضوح‪ ،‬الن و�ضوح القراءة هو الذي يجعل القارىء ينتقل من كلمة �إىل �أخرى‪ ،‬ومن �سطر �إىل‬
‫�أخر ب�سهولة متناهية‪ .‬ولأن هناك حروفا ت�سهل قراءتها �أكرث من غريها‪ ،‬ف�إن �أكرث اجلرائد العربية تلج�أ �إىل‬
‫خط الن�سخ �أو �أحد اخلطوط التجارية امل�شتقة منه‪ ،‬جلمع ن�صو�ص �أخبارها نظر ًا ل�سهولة قراءته‪.‬‬
‫ •ويرتبط حجم احلرف امل�ستخدم يف الكتابة مبا ي�سمى بات�ساع ال�سطر (عر�ض العمود) على ال�صفحة‪� ،‬إذ كلما‬
‫زاد هذا االت�ساع زاد حجم احلرف‪ ،‬والعك�س �أي�ض ًا �صحيح‪ ,‬وقد اتفق على �أن احلجم املعقول حلروف املنت‬
‫يرتاوح ما بني (‪ )12-9‬بنط‪ ،‬و�أن هذا احلجم ي�ساعد يف و�ضوح القراءة و�سهولتها‪ .‬على انه ميكن ا�ستخدام‬
‫الأبناط ال�صغرية (اقل من ‪ 9‬بنط) ‪ ،‬جلمع بع�ض املو�ضوعات ذات ال�صبغة اخلا�صة‪ ،‬كالإعالنات املبوبة‪،‬‬
‫ونتائج املباريات الريا�ضية‪ ،‬لأن القراء عادة ال يقر�أون كميات كبرية منها‪.‬‬
‫إخراج الصور والرسومات‬

‫ •تعد ال�صور والر�سومات ب�أنواعها املختلفة مكون ًا �أ�سا�سي ًا من مكونات الإخراج ال�صحفي‪ ،‬وتتحدد قيمتها‬
‫بقدرتها على �إحداث اال�ستجابة امل�ؤثرة لدى املتلقي‪ ،‬كما تتحدد قيمتها �أي�ضا ب�أهمية ال�شخ�صية �أو احلدث‬
‫الذي تتحدث عنه‪ .‬كما �أن قيمة ال�صورة ال ب َّد ان ت�ساوي قيمة اخلرب امل�صاحبة له‪ ،‬و�أن �صدر ال�صفحة هو‬
‫املكان الأن�سب لن�شر ال�صور‪ ،‬مع �إمكانية ن�شرها يف الن�صف ال�سفلي �إذا ما توافر عدد كبري منها‪.‬‬
‫ •�إن م�صاحبة ال�صور للمو�ضوعات تزيد من فهم القارىء لهذه املو�ضوعات‪ ،‬وتذكره بها الحق ًا‪ ،‬وذلك ملا لل�صور‬
‫من ت�أثري قوي على ذاكرة القارىء‪ ،‬مما يعني �أن ال�صور تزيد من فعالية الق�صة الإخبارية‪ ،‬وجتعلها �أكرث‬
‫�أهمية و�أ�سرع للفهم‪ ،‬و�أن ال�صورة تزداد جذبا لب�صر القارىء كلما كانت م�ساحتها اكرب‪.‬‬

‫‪31‬‬

‫الفصل الثالث‪:‬‬

‫االخراج الصحفي‬

‫موقـع الصــورة‬

‫ •ميكن لل�صورة �أن تو�ضع فوق عنوان املو�ضوع مبا�شرة‪ ،‬على انه ميكن و�ضعها حتت العنوان (�شريطة �أن ال‬
‫تف�صل العنوان عن بداية الن�ص‪ ،‬وان ال تف�صل �سياق الن�ص الواحد)‪ ،‬كما ميكن و�ضع ال�صورة على ميني‬
‫املو�ضوع (وهنا ي�ستح�سن �أن يكون ارتفاع ال�صورة بارتفاع العمود �أو الأعمدة التي ين�شر عليها ن�ص املو�ضوع)‪،‬‬
‫وميكن لل�صورة �أن تكون على ي�سار املو�ضوع �أي�ضا‪.‬‬
‫ •وميكن القول �أن و�ضع ال�صور فوق العنوان مبا�شرة هو الأكرث تف�ضي ًال من بني املواقع الأخرى‪ ،‬وذلك نظر ًا لأن‬
‫ال�صورة �أثقل تيبوغرافي ًا من العنوان‪ ،‬و�أنها املدخل الرئي�سي اىل مو�ضوعات ال�صفحة بالن�سبة للقارىء‪.‬‬
‫شـرح الصــور‬

‫ •ملا كان القراء جميع ًا ال ميكن �أن يتفقوا على تف�سري موحد ملا يدور يف �صورة معينة من�شورة يف جريدة ما‪ ،‬فال‬
‫ب َّد من وجود �شرح �أو تعليق على هذه ال�صورة‪ ،‬ذلك �أن ال�شرح �أو التعليق يع ِّرف بالأماكن والأ�شخا�ص ويف�سر‬
‫العالقات‪ ،‬ويحدد وقت وقوع احلدث الذي ج�سدته ال�صورة‪ ،‬ويخرب القارىء عما يحدث‪ ،‬ويحاول �أن ي�ستخرج‬
‫من ال�صورة نف�سها معان خمتلفة‪.‬‬
‫ •وينبغي �أن يت�سم التعليق على ال�صور باالخت�صار والرتكيز والدخول يف املو�ضوع مبا�شرة‪ ،‬كما ينبغي �أن يتم‬
‫متييز مظهر �شرح ال�صورة عن مظهر �سطور املنت‪ ،‬كي ال يختلط �أحدهما بالأخر‪ ،‬وتتم عملية التمييز هذه‬
‫�إما باختيار حروف �شرح ال�صور بحجم وكثافة خمتلفة عن تلك امل�ستخدمة يف حروف املنت‪� ،‬أو بجمع �سطور‬
‫ال�شرح بطرز مميزة عن �سطور املنت‪ .‬ويف�ضل �أن يكون التعليق حتت ال�صورة مبا�شرة‪ ،‬مع �إمكانية و�ضعه‬
‫بجانب ال�صورة (على اليمني �أو ال�شمال)‪� ،‬أو على �أي جزء من ال�صورة نف�سها‪.‬‬
‫إخـراج العناويــن‬

‫ •ترتبط �شخ�صية اجلريدة يف ذهن القارىء ب�أ�شكال معينة من حروف العناوين وطرزها‪ ،‬وحتى حتقق العناوين‬
‫هذه الغاية‪ ،‬فال ب َّد من تقليل عدد �سطور العنوان الواحد‪ ،‬و�أن يكون هناك تنا�سب ًا بني حجم احلرف الذي‬
‫‪32‬‬

‫يكتب به العنوان و�أهمية املو�ضوع‪ ،‬و�أن يتالءم حجم احلرف مع االت�ساع املخ�ص�ص للعنوان‪ ،‬وحماولة �إبعاد‬
‫العنوان عن خط الطي يف ال�صفحة‪ ،‬ومراعاة �أن ال يتجاور عنوانان حتى ال يقتل احدهما الأخر‪ ،‬واالبتعاد ما‬
‫�أمكن ع ّما ي�سمى بالعنوان املك�سور‪ ،‬حتى ال يقطع �سياق اجلملة �أو اجلمل الواردة يف العنوان‪ ،‬والعنوان التايل‬
‫الذي ورد يف �أحد ال�صحف الأردنية يو�ضح ما ي�سمى بالعنوان املك�سور‪.‬‬
‫ • اليابان ت�سمح ب�أكرب انخفا�ض‬
‫ •يف عملتها خالل �شهر‪.‬‬
‫عنوان التتمة‪:‬‬

‫ •هو ذلك العنوان الذي يعلو تتمة الق�صة الإخبارية املنقولة من ال�صفحة الأوىل �أو الأخرية �إىل ال�صفحات‬
‫الداخلية‪ .‬وال يحبذ الكثري من التيبوغرافيني �أن تنقل تتمة ق�صة �إخبارية من �صفحة داخلية �إىل �صفحة داخلية‬
‫�أخرى ‪ ،‬كما ال ين�صحون عادة ب�أن تنقل التتمة من �صفحة داخلية �إىل �أخرى �سبقتها‪� ،‬أو �أن يكون موقع التتمة يف‬
‫جزء �آخر من �أجزاء اجلريدة (مبعنى �أن يكون اخلرب يف جزء وتتمته يف جزء ثان)‪.‬‬
‫ • ويرى البع�ض �أن تكون تتمة املو�ضوع على ال�صفات الداخلية طويلة ن�سبيا‪ ،‬و�أن تبد�أ التتمة على ال�صفحة‬
‫الداخلية بجملة جديدة‪ ،‬بحيث ال يتم برت اجلملة من املو�ضوع على ال�صفحة الأوىل مثال لت�ستكمل على �صفحة‬
‫التتمات‪ ،‬كما يحبذ �أن ال تكون التتمة عبارة عن �صور �أو ر�سومات متعلقة باملو�ضوع الأ�صلي على ال�صفحة الأوىل ‪،‬‬
‫وهذا ما يحدث �أحيانا يف بع�ض ال�صحف‪.‬‬

‫الفصل الثالث‪:‬‬

‫االخراج الصحفي‬

‫ •وميكن القول �أن �أف�ضل و�سيلة ملعاجلة تتمة املو�ضوعات‪ ،‬تتمثل بعدم اللجوء �إىل هذا الإجراء �أ�صال ‪ ،‬وحماولة‬
‫ن�شر املو�ضوع كامال على �صفحة واحدة‪ ،‬بعد اخت�صاره ون�شر اجلزء املهم منه‪� ،‬سيما �إذا ما عرفنا �أن‬
‫اخلرب الذي له تتمة يخ�سر من قرائه ما ن�سبته حوايل (‪ ، )%70‬و�إن املوقع الأكرث تف�ضيال للتتمات يتمثل يف‬
‫ال�صفحتني الثانية والثالثة (�إذا ا�ستثنينا الأخرية ) وذلك ل�سهولة الو�صول �إليهما‪ ،‬والعودة منهما ثانية �إىل‬
‫ال�صفحة الأوىل‪.‬‬
‫العنوان التمهيدي (المدخل)‬

‫ •هو ذلك العنوان الذي يتكون من كلمات قليلة ت�سبق العنوان الرئي�سي‪ ،‬وجتمع من حروف �أ�صغر �أو �أكرب من‬
‫حروف العنوان الرئي�سي‪ ،‬ومن �أنواع تغايرها �أحيانا‪ ،‬وذلك بناء على �شكل العنوان التمهيدي امل�ستخدم‪.‬‬
‫ •ومن اجلدير بالذكر �أن العنوان التمهيدي ال يقت�صر على ال�شكل ( الطراز) ال�شائع يف ال�صحف العربية‬
‫واملعروف بالرفا�س ( ‪ ، )Kicker‬و�إمنا له �أ�شكال وم�سميات �أخرى كثرية تختلف باختالف املعاجلة‬
‫التيبوغرافية لكل منها والوظيفة التي ي�ؤديها‪ ،‬ومن �أمثلتها بالإ�ضافة للرفا�س‪ ،‬املطرقة‪ ،‬والروزنة‪ ،‬والثالثي‪،‬‬
‫وال�شرطي (اجلارح �أو الالذع)‪ ،‬واملدوي (املقرقع)‪.‬‬
‫العنوان الرفاس ( ‪) Kicker‬‬

‫ •هو جمموعة الكلمات التي تتكون من �سطر واحد‪ ،‬وتعلو العنوان الرئي�سي لت�شكل مدخال له‪ ،‬ويتميز هذا النوع‬
‫ب�صغر حجمه وقلة ات�ساعه قيا�سا بالعنوان الرئي�سي‪ ،‬بحيث ي�صل حجمه �إىل الن�صف وات�ساعه �إىل الثلث‪،‬‬
‫كذلك ف�إن كلماته �أي�ضا قليلة‪ ،‬وغالبا ما يو�ضع حتته خط لزيادة الت�أكيد عليه‪.‬‬
‫ •وحتى يتمكن القارئ من التقاطه قبل �أن يبد�أ بقراءة العنوان الرئي�سي‪ ،‬فال بد من �أن يتزحزح العنوان‬
‫الرئي�سي الذي يليه �إىل الي�سار قليال ويبد�أ الرفا�س من �أق�صى اليمني يف اخلرب‪.‬‬
‫ •وقد درجت الكثري من ال�صحف العربية والأردنية منها‪ ،‬على التعامل مع هذا الطراز من العناوين التمهيدية‪،‬‬
‫حيث ي�أتي فوق العنوان الرئي�سي ويتو�سط امل�سافة التي ي�شغلها هذا العنوان‪ ،‬ولذلك ف�إن عني القارئ يف‬
‫هذه احلالة تتجاهله وال يعود مقروء ًا‪ ،‬لأنها ت�صطدم بالعنوان الرئي�سي نظرا لكرب حجمه‪ .‬كما درجت هذه‬
‫ال�صحف على الإكثار من كلمات هذا الطراز‪ ،‬بحيث تتجاوز يف كثري من احلاالت عدد كلمات العنوان الرئي�سي‬
‫الذي يليه‪ .‬وبالنظر �إىل موا�صفات العنوان الرفا�س‪ ،‬ف�إنه �أف�ضل ما يكون للعناوين العري�ضة (املان�شيت)‪،‬‬
‫والعناوين املمتدة‪ ،‬وال ي�صلح بتاتا يف حالة العناوين العمودية‪ ،‬نظرا ل�ضيق امل�ساحة التي ميتد عليها العنوان‬
‫العمودي‪.‬‬

‫عشرة أفكار مفيدة في االخراج الصحفي ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•على املخرج �أن يتجنب الكتابة بالأبي�ض على �أر�ضية �سوداء �أو ملونة (‪ ،)Reversed Out Type‬نظرا ل�صعوبة‬
‫القراءة‪� ،‬سيما �إذا كان املو�ضوع طويال‪ .‬و�إذا كان البد من ذلك‪ ،‬فيف�ضل �أن يكون حجم احلرف �أكرب من‬
‫املعتاد حتى ت�سهل قراءته‪.‬‬
‫•يف�ضل تر�شيد ا�ستخدام الألوان على �صفحات اجلريدة‪ ،‬مع مراعاة �أذواق القراء مع الرتكيز على اال�ستخدام‬
‫الوظيفي للون‪ ،‬و�أن ال يكون الهدف من الألوان جمايل فقط‪.‬‬
‫•اخلط املائل ال يقر�أ ب�سهولة‪� ،‬سيما �إذا كان املو�ضوع طويال‪ ،‬ولذلك البد من تر�شيد ا�ستخدامه‪.‬‬
‫•ال تقطع �سياق الن�ص الواحد لأن ذلك ي�شتت ب�صر القارئ وذهنه‪ ،‬وال ي�ساعد على �سهولة القراءة‪.‬‬
‫•القراء يف�ضلون ال�سطور املمتلئة (‪ )Justified‬على تلك امل�سننة (‪ )Ragged‬من اجلهة الي�سرى‪� ،‬سيما يف‬
‫املو�ضوعات الطويلة‪.‬‬
‫•يف�ضل مراعاة �أن ال يكون عدد الق�ص�ص االخبارية على ال�صفحة الأوىل كثرية‪ ،‬والب�أ�س يف هذه احلالة من‬
‫ا�ستخدام الفهر�ست (‪ ،)Index‬لأن مهمة ال�صفحة الأوىل ال تقت�صر على الرتويج لأهم الأحداث اليومية‪،‬‬
‫وامنا �أي�ضا الرتويج للمو�ضوعات املن�شورة على ال�صفحات الداخلية‪.‬‬
‫•ال تكرث من ا�ستخدام االر�ضيات العادية وامللونة‪� ،‬سيما اذا كان هناك �صورا �أو ر�سومات على ال�صفحة‪ ،‬لأن‬
‫الأر�ضيات تتعار�ض معها‪.‬‬
‫•الق�صة االخبارية الرئي�سية على ال�صفحة الأوىل موقعها يف منطقة املركز الب�صري (‪، )Optical Center‬‬
‫والتي تقع فوق املنت�صف بقليل وعلى اجلهة اليمنى من ال�صفحة‪.‬‬
‫•غالبا تقل �أهمية الأخبار كلما اجتهنا يف ال�صفحة اىل اال�سفل‪.‬‬
‫•غالبا يقل حجم احلرف الذي تكتب به العناوين كلما اجتهنا يف ال�صفحة اىل الأ�سفل‪.‬‬

‫‪33‬‬

‫الكتابة والتحرير‬
‫لالذاعة والتلفزيون‬

‫الفصل الرابع‪:‬‬

‫الكتابة والتحرير لالذاعة والتلفزيون‬

‫ •تختلف �إدارة غرف �أخبار الإذاعة عن �إدارة غرف �أخبار ال�صحف‪ .‬فمعظم املندوبني ال�صحفيني للإذاعة ال‬
‫يتخ�ص�صون يف تغطية نوع معني من الق�ص�ص ال�صحفية‪ ،‬ولكن ميكن بدال من ذلك‪ ،‬تكليفهم بالعمل لتغطية‬
‫ق�ص�ص �صحفية لكي تذاع يف ن�شرات �أخبار معينة من قبيل �أخبار ال�صباح الباكر �أو �أخبار امل�ساء‪ .‬و ُي ِعد مثل‬
‫هذه الن�شرات من ِتج يقرر الق�ص�ص ال�صحفية التي �ستذاع‪ ،‬وطولها وت�سل�سل �إذاعتها‪ .‬ويف غرف الأخبار‬
‫الأكرب حجما‪ ،‬ي�شرف من ِتج تنفيذي على عمل املن ِتجني‪.‬‬
‫ •وبالإ�ضافة �إىل املندوبني ال�صحفيني‪ ،‬لدى غرف الأخبار عدد من كبار ق ّراء الن�شرات لقراءة الن�شرات على‬
‫الهواء وتقدمي الق�ص�ص ال�صحفية التي غطاها املندوبون ال�صحفيون يف ذلك اليوم‪ .‬وعادة يظهر كبار ق ّراء‬
‫الن�شرات �أكرث من مرة واحدة يوميا‪.‬‬
‫ •يعطى لقب حمرر �صحفي لل�شخ�ص امل�سئول عن الإنتاج الفني للق�ص�ص ال�صحفية الإخبارية‪ ،‬وهو امل�سئول عن‬
‫جتميع الفيديو وال�صوت معا لعمل املنتج النهائي الذي يذاع على الهواء‪ .‬ويف العديد من غرف الأخبار‪ ،‬ينجز هذا‬
‫العمل امل�صور ال�صحفي الذي التقط �أفالم الفيديو م�ستخدما الن�ص الذي كتبه و�سجله املندوب ال�صحفي‪.‬‬

‫بها فيديو وقد تت�ضمن ر�سومات ثابتة �أو متحركة‪ .‬وميكن تقدمي هذه الأمناط من الق�ص�ص ال�صحفية بالبث‬
‫احلي �أو �أن تكون م�سجلة م�سبقا‪ ،‬وهي متيل �إىل �أن تكون �أطول من �أ�شكال �أخرى من الق�ص�ص ال�صحفية يف‬
‫بع�ض الأحيان ت�صل �إىل �ست �أو �سبع دقائق‪ ،‬ويعتمد ذلك على جتهيز ن�شرة الأخبار‪ .‬وتوجد مقدمة لكل حزمة‪،‬‬
‫يقر�أها مذيع الأخبار‪ .‬وللعديد منها �أي�ضا «نهاية» توفر معلومات �إ�ضافية يف نهاية حزمة املندوب ال�صحفي‪.‬‬
‫ •ويوجد نوع �آخر من الق�ص�ص ال�صحفية للإذاعة يعرف با�سم حزمة «ال�صوت الطبيعي امل�سجل على �شريط»‬
‫ويوجد عادة هذا النمط من الق�ص�ص ال�صحفية يف التلفزيون ولكن يف بع�ض الأحيان ي�ستخدم �أي�ضا يف‬
‫الراديو‪ .‬وهو ال يت�ضمن �أي ت�سجيالت ب�أ�صوات املندوبني ال�صحفيني‪ .‬وبدال من ذلك ي�سرد النا�س الق�صة‬
‫ال�صحفية‪ .‬وميكن �أن يتطلب هذا النهج قدرا �أكرب من التخطيط ومن التقارير املطلوبة من �أي ق�صة �صحفية‬
‫�أخرى‪ ،‬ولكن ميكن �أن تكون النتائج جيدة وم�ؤثرة‪ .‬ويتعني على امل�صورين ال�صحفيني الذين ينتجون هذا النوع‬
‫من الق�ص�ص ال�صحفية مبفردهم‪� ،‬أي من دون مندوب �صحفي‪� ،‬أن يت�أكدوا من �أن جميع املعلومات املطلوبة‬
‫ل�سرد الق�صة ال�صحفية موجودة على ال�شريط‪ .‬وما مل يحدث ذلك‪ ،‬فلن يكون للمنتج النهائي �أي معنى‪.‬‬
‫ •الق�ص�ص ال�صحفية للإذاعة والتلفزيون مكتوبة لأذن امل�ستمع‪ ،‬ولي�س لعني القارئ‪ .‬ويجب على املندوبني‬

‫أشكال القصص اإلذاعية والتلفزيونية‬

‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬

‫•ق�صة «القارئ» هي ق�صة �صحفية بدون ت�سجيالت �صوتية �إ�ضافية �أو فيديو �إ�ضايف ‪ -‬وعادة يقدمها مذيع‬
‫الأخبار �أو كبري قارئي الن�شرات يف اال�ستديو‪.‬‬
‫•ق�صة ُمركب عليها �صوت» فهي م�صطلح ي�ستعمل يف التلفزيون للق�صة ال�صحفية التي تت�ضمن الفيديو ولكن‬
‫ال تت�ضمن «ت�سجيالت �صوت‪ .‬ويقر�أ قارئ الن�شرة �أو كبري القراء الن�ص املكتوب للق�صة بينما يعر�ض الفيديو‬
‫ال�صور‪ .‬و�إ�ضافة ت�سجيالت ال�صوت حت ّول الق�صة املركب عليها ال�صوت �إىل «ق�صة مركب عليها �صوت م�سجل‬
‫على �شريط»‪ .‬وعلى الرغم من �أن العديد من املحطات ت�سجل جميع لقطات الفيديو ت�سجيال رقميا بدون‬
‫ا�ستعمال �شريط ت�سجيل‪ ،‬يبدو �أن االخت�صار «م�سجل على �شريط»�سيظل م�ستعمال‪.‬‬
‫•ق�صة القارئ‪ ,‬والق�صة املركب عليها �صوت متيل �إىل �أن تكون ق�صرية‪ :‬عادة �أقل من دقيقة‪ ،‬ويف بع�ض الأحيان‬
‫ال تتجاوز ‪ 10‬ثوان �أو ‪ 15‬ثانية‪.‬‬
‫•الق�صة التي يكتبها املندوب ال�صحفي ب�أكملها فهي ت�سمى «النهاية» يف الراديو �أو «حزمة» يف لغة �أخبار التلفزيون‪.‬‬
‫وهي تتكون من حكاية املندوب ال�صحفي‪ ،‬وت�سمى �أي�ضا «الت�سجيالت» وهي تت�ضمن عادة ت�سجيالت �أ�صوات‬
‫والأ�صوات الطبيعية‪ ،‬وهي الأ�صوات التي حتدث ب�صورة طبيعية يف املوقع‪ .‬ومن الوا�ضح �أن ق�صة التلفزيون‬

‫الكتابة لإلذاعة والتلفزيون‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ال�صحفيني كتابة ن�ص ميكنهم قراءته ب�صوت مرتفع‪ :‬ن�ص وا�ضح له �سمة املحادثة و�سهل الفهم‪ .‬وبخالف‬
‫قراء ال�صحف �أو قراء �شبكة الإنرتنت‪ ،‬ال ميكن جلمهور الإذاعة �أن يعود �إىل اخللف ويلقي نظرة ثانية على‬
‫الق�صة ال�صحفية التي مل يفهمها جيدا يف املرة الأوىل �أو ي�ستمع �إليها مرة �أخرى‪.‬‬
‫•يت�سم �صحفيو الإذاعة والتلفزيون بقدر من الإيجاز �أكرب مما يت�سم به زمال�ؤهم يف ال�صحف‪ .‬وهذا �أمر حتمي‬
‫عليهم‪ .‬وال ميكن ملقدمة الإذاعة �أن تت�ضمن جميع الأ�سئلة وبدال من ذلك‪ ،‬ينتقي كاتب الإذاعة �أهم نقطتني‬
‫�أو ثالث نقاط وي�ستعملها يف املقدمة‪ ،‬وي�ضع النقاط الأخرى يف اجلملة التالية‪.‬‬
‫•متيل الق�ص�ص يف االذاعة والتلفزيون �إىل ترك بع�ض التفا�صيل‪ ،‬من قبيل الأعمار والعناوين‪ ,‬املوجودة روتينيا يف‬
‫ال�صحافة املطبوعة‪ .‬ويكتب املذيعون ُجم ًال �أق�صر لكي يتمكنوا من قراءتها ب�صوت مرتفع من دون �أن يلهثوا‪.‬‬
‫•يجب على املندوبني ال�صحفيني للإذاعة والتلفزيون �أن يعتادوا �سماع �أ�صوات الكلمات التي يكتبونه‪.‬‬
‫•يجب �أن يحتاط كاتبو الإذاعة من العبارات التي قد تكون �صحيحة على الورق املطبوع‪ ،‬ولكنها تبدو م�ضحكة‬
‫لو كانت مقروءة ب�صوت مرتفع‪ .‬وينبغي �أي�ضا لكتاب الإذاعة �أن يحتاطوا من الكلمات القريبة النطق من‬
‫بع�ضها ولكن لها معان خمتلفة‪.‬‬
‫‪37‬‬

‫الفصل الرابع‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫الكتابة والتحرير لالذاعة والتلفزيون‬

‫• يحر�ص �صحفيو الإذاعة على قراءة الن�صو�ص التي يكتبوها وب�صوت مرتفع قبل قراءتها على الهواء للتعرف‬
‫على هذا النوع من امل�شاكل‪ ،‬وكذلك على املعاين املزدوجة وغري الوا�ضحة �إذا كانت مكتوبة ولكنها قد ت�سبب‬
‫احلرج وهي منطوقة‪.‬‬
‫•�أ�سلوب كتابة �أخبار الإذاعة والتلفزيون �أقرب �إىل املحادثة من �أ�سلوب كتابة الأخبار املطبوعة‪ .‬وبعبارة �أخرى‪،‬‬
‫ينبغي ل�صحفيي الإذاعة �أن يكتبوا مثلما يتكلمون‪.‬‬
‫•للمحافظة على نربة املحادثة ال يتعني على املذيعني ا�ستعمال الأ�سماء والألقاب كاملة يف ق�ص�صهم ال�صحفية‪.‬‬
‫وبوجه عام‪ ،‬ال ت�ستخدم اخت�صارات الأ�سماء على الهواء ما مل تكن هذه االخت�صارات جزءا �أ�سا�سيا من‬
‫اال�سم‪ .‬ويف بع�ض الأحيان قد ال يكون حتى اال�سم مطلوبا‪.‬‬
‫•�إحلاح �آن ّية اخلرب �سمة رئي�سية لأخبار الإذاعة‪ .‬ف�إذا كان �شيء يحدث بينما �أنت تذيع على الهواء‪ ،‬ميكنك‬
‫بل وينبغي لك �أن تقول ذلك‪« :‬امللك يف طريقه بالطائرة �إىل القاهرة…» �أكرث ت�أكيدا على ان احلدث يجري‬
‫الآن يف هذه اللحظة من �أن تقول ‪« ،‬يغادر امللك �إىل القاهرة بالطائرة اليوم‪».‬‬
‫الصوت‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ت�سجيالت ال�صوت التي ي�ستخدمها املندوبون ال�صحفيون للإذاعة والتلفزيون يف ق�ص�صهم ال�صحفية هي يف‬
‫الإذاعة ما ي�ساوي االقتبا�سات ‪.‬‬
‫•ال يكفي �أن تكون ت�سجيالت ال�صوت مفهومة على الورق‪ .‬يجب �أن تكون وا�ضحة بقدر كاف لكي تُفهم وهي على‬
‫الإذاعة �أو التلفزيون‪.‬‬
‫• يتعني على �صحفيي الإذاعة والتلفزيون مراعاة الزمن الذي تتطلبه ت�سجيالت ال�صوت‪ .‬فالذي يبدو ق�صريا‬
‫وهو مطبوع قد يحتاج �إىل وقت طويل لقراءته بحيث ال ميكن ا�ستخدام ت�سجيل ال�صوت ب�أكمله من دون �أن‬
‫تتجاوز الق�صة ال�صحفية الوقت املخ�ص�ص لها‪.‬‬
‫•بالإ�ضافة �إىل ت�سجيالت ال�صوت‪ ،‬قد تت�ضمن الق�ص�ص ال�صحفية على الإذاعة والتلفزيون ما ي�سمى‬
‫بالأ�صوات الطبيعية �أو «الربية» وهذا هو ال�صوت الذي ُيلتقط بينما ير�سل املندوب ال�صحفي تقريره عن‬
‫الق�صة ال�صحفية‪� :‬صوت الرياح �أو �صوت �سيارة �شرطة �أو �أطفال ي�صرخون‪ .‬ميكن ا�ستخدام الأ�صوات‬
‫الطبيعية مب�ستوى �صوت منخف�ض‪ ،‬بو�صفه خلفية لكلمات املندوب ال�صحفي‪� ،‬أو «مب�ستوى �صوت مرتفع» لكي‬
‫ي�سمعها اجلمهور بو�ضوح‪.‬‬
‫‪38‬‬

‫الصور‬

‫ •يراعي �صحفيو التلفزيون املهرة التوافق بني كلماتهم وبني الفيديو امل�ستخدم‪ .‬وال�صور لي�ست جمرد «ورق‬
‫حائط» من الفيديو؛ بل هي جزء �أ�سا�سي من الق�صة ال�صحفية‪ .‬وال�صورة جتيب على �س�ؤال «ماذا» يف الق�صة‬
‫ال�صحفية؟ �أما الكلمات فهي جتيب على �س�ؤال «ملاذا»‪.‬‬
‫ •مندوبو التلفزيون ال�صحفيون بحاجة �إىل معرفة مواد الفيديو التي �سي�ستعملونها يف الق�صة ال�صحفية قبل‬
‫بداية الكتابة‪ .‬وينبغي �أن ي�شاهدوا جميع لقطات الفيديو �أوال‪� ،‬إذا كان ذلك ممكنا‪ ,‬ليت�أكدوا من �أن ما‬
‫�سيكتبونه يتوافق مع ال�صور‪.‬‬
‫الظهور على التلفزيون‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•يجب على مقدمي الربامج التلفزيونية ون�شرات االخبار مراعاة مايلي‪:‬‬
‫•اختيار املالب�س املنا�سبة والتي تتفق مع طبيعة الربنامج وعادات املجتمع و�شخ�صية املذيع‪.‬‬
‫•ا�سخدام املكياج املخ�ص�ص ملقدمي برامج التلفزيون حيث ان اال�ضاءة يف التلفزيون تظهر العديد من عيوب الوجه‪.‬‬
‫•ا�ستخدام املجوهرات واالك�س�سورات يجب ان يكون يف حدوده الدنيا والقاعدة هي الب�ساطة يف اللب�س واملظهر‬
‫واالك�س�سورات‪.‬‬
‫نشرات األخبار‬

‫ •ي�ستطيع ق ّراء ال�صحف �أو ق ّراء مواقع الأخبار على �شبكة الإنرتنت التحكم بقدر كبري يف كيف يتلقون الأخبار‪.‬‬
‫�أما م�ستمعو الراديو وم�شاهدو التلفزيون فتح ّكمهم �أقل‪� .‬إذ ي�ستطيع قارئ اجلريدة اختيار �أن يبد�أ بقراءة‬
‫ال�صفحة الأوىل‪� ،‬أو ق�سم الريا�ضة‪� ،‬أو الوفيات �أو �أي �شيء �آخر‪ .‬وميكن للقارئ على الإنرتنت �أن يت�صفح ما‬
‫تعر�ضه ال�صفحة الرئي�سية من مواقع قبل انتقاء البند املعني الذي �سوف يقر�أه من البداية �إىل النهاية‪ .‬ولكن‬
‫م�ستمع الراديو �أو م�شاهد التلفزيون عليه �أن يح�صل على الأخبار بطريقة عر�ضها �أي بت�سل�سل الق�ص�ص‬
‫ال�صحفية الذي حدده منتج ن�شرة الأخبار م�سبقا‪.‬‬

‫الفصل الرابع‪:‬‬

‫الكتابة والتحرير لالذاعة والتلفزيون‬

‫ •تبد�أ ن�شرات الأخبار مبا ي�سمى املقدمة‪/‬املوجز وهي ما يعتقد املخرج �أنه ي�شكل الق�صة ال�صحفية الرئي�سية‬
‫لذلك اليوم‪ .‬وهذا ال يعني �أن كل ق�صة �صحفية �أخرى ت�أتي بعد ق�صة املقدمة تعترب �أقل �أهمية بقليل عن التي‬
‫ت�سبقها‪ .‬ويتعني على املنتج �أن يراعي ت�أثري ن�شرة الأخبار ب�أ�سرها‪ ،‬ولي�س جمرد ت�أثري كل ق�صة �صحفية على‬
‫حدة‪ .‬وعادة ي�ضع املنتجون ق�صة مهمة �أو غري معتادة يف وقت مت�أخر من ن�شر الأخبار ويثري امل�شاهدين مبا‬
‫�سي�أتي بعد ذلك لكي يحتفظ باهتمامهم ويجعلهم يوا�صلون م�شاهدة برناجمه‪.‬‬
‫ •ي�ضع املنتج قائمة بجميع الق�ص�ص ال�صحفية وفقا لت�سل�سل �إذاعتها يف ن�شرة الأخبار‪ .‬ومهمته هي �أن يعرف‬
‫بالتحديد الوقت الذي �ست�ستغرقه �إذاعة كل ق�صة �صحفية لأن ن�شرة الأخبار يجب �أن تبد�أ و�أن تنتهي يف وقت‬
‫حمدد‪ .‬وبعد بداية الربنامج‪ ،‬يت�أكد املنتج من �أنه يذاع طبقا للجدول الزمني‪ .‬و�إذا ا�ستغرقت ق�صة �صحفية‬
‫وقتا �أطول من املتوقع لها‪ ،‬يتعني عليه �أن يتخذ قرارا ب�ش�أن الأجزاء التي �سيقطعها من ق�ص�ص �صحفية �أخرى‬
‫ليعو�ض الذي حدث‪ .‬و�إذا تقرر التخلي عن ق�صة �صحفية‪ ،‬يتعني عليه توفري مواد ل�سد الفجوة‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫التقارير التلفزيونية واإلنتاج للتلفزيون‬

‫كتابة األخبار للتلفزيون و االذاعة‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•اجلملة الإفتتاحية حتمل فكرة واحدة‪ ...‬ال بد �أن تكون جيدة‪.‬‬
‫•ال بد �أن تكون ق�صتك مدعمة جلملتك الإفتتاحية‪.‬‬
‫•�إذا مل تتوافق ق�صتك مع جملتك الإفتتاحية‪ ،‬فان�سى الأمر كله‪.‬‬
‫•ال بد �أن تكون جملتك الإفتتاحية قوية لت�شد �إنتباه قارئك للوهلة الأوىل‪.‬‬
‫تغطية األخبار العاجلة‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•عند تغطية الأخبار العاجلة‪ ،‬حاول �أن تكتب ما ميكن بثه على الهواء مبا�شرة‪ ..‬النواحي اجلمالية لي�ست مهمة‬
‫يف هذه احلالة‪.‬‬
‫•�إجعل �أخبارك مب�سطة‪ ..‬و مب�سطة‪ ..‬و مب�سطة‪.‬‬
‫•ركز على احلقائق‪.‬‬
‫•ركز على ما تعرفه و لي�س �أكرث‪.‬‬

‫•�إذا مل يكن با�ستطاعتك الت�أكيد‪ ،‬فان�سب اخلرب �أو الت�صريح لقائله‪.‬‬
‫•�أخرب م�شاهديك �أنك تعمل جاهدا للت�أكد من �صحة م�صادرك والتقارير الأخرى‪.‬‬
‫•الأهم �أن تكون �صادقا وواثقا من �صحة �أخبارك قبل �أن تكون �سباقا يف ن�شر ق�صة خاطئة‪.‬‬
‫•كن �صادقا‪ ..‬ف�إذا مل تكن بحوزتك الأجوبة‪ ،‬ال حتلل وال تتنب�أ فهذا لي�س جزءا من عملك‪.‬‬
‫•�صف ما يدور حولك من �أحداث وحاول ا�ستخدام كلمات جديدة و مبتكرة‪.‬‬
‫•حاول �أن حتافظ على توازنك وهدوئك حتت ال�ضغط‪ .‬تذكر �أن م�شاهدك ال يهتم بامل�صاعب و العقبات التي‬
‫تواجهك وراء ال�شا�شة‪.‬‬
‫•ان�شر الق�صة وب�شكل �صحيح‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫•اجمع املعلومات الكافية عن ق�صتك قبل �أن تغادر املكتب‪.‬‬
‫•ابحث و اعرف مو�ضوعك جيدا‪.‬‬
‫•ح�ضر م�سودة مكتوبة لن�صك ميكن الرجوع �إليها وت�ساعدك على الرتكيز‪ .‬تذكر ان هذه لي�ست اال م�سودة‬
‫ور�ؤو�س اقالم لي�ست حمفورة على احلجر لذلك ميكنك التغيري فيها عند اللزوم‪.‬‬
‫•�إذا مل جتد الوقت لكتابة امل�سودة كاملة‪ ،‬ح�ضر على الأقل العناوين الرئي�سية للفقرات التي �ستتناولها يف ق�صتك‪.‬‬
‫•ح�ضر الئحة ا�ضافية ممكن الرجوع اليها اذا احتجت حتى تكمل ق�صتك‪.‬‬
‫•ت�أكد من ح�صولك على املعدات الالزمة‪ .‬انها م�س�ؤوليتك انت بالذات ان تطلب من امل�صور ان يجلب معه‬
‫املعدات الالزمة كالبطاريات مثال حتى تغطي مدة الت�صوير املتوقعة و�أي نوع من الإنارة انت بحاجة اليها‬
‫(داخلية �أو خارجية)‪ ،‬اذا كنت �ستقوم باملقابلة و انت جال�س �أو مقابلة يف ال�شارع مثال‪ ،‬فامل�صور يجب �أن‬
‫يعرف ماذا �سيلزمه من معدات لل�صوت‪.‬‬
‫•ت�أكد من �أن تكون على ات�صال دائم مع م�صورك و ت�شرح له الق�صة‪ .‬اعلمه ب�أفكارك واحتياجاتك‪ .‬ا�ساله �إذا‬
‫كان عنده �أي اقرتاح‪ .‬يجب ان تكونوا فريقا متجان�سا ومكمال لبع�ضه البع�ض‪.‬‬
‫‪39‬‬

‫الفصل الرابع‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫الكتابة والتحرير لالذاعة والتلفزيون‬

‫•عندما تلتقطون ال�صور‪ ،‬جرب �أن تدون كل �شيء وتعرف وحتفظ كل ال�صور واللقطات التي ي�أخذها امل�صور‪.‬‬
‫هذا �سيوفر عليك وقتا كبريا عندما ترجع اىل املكتب‪.‬‬
‫•قبل �أن تغادر املكان ا�س�أل امل�صور عن اللقطات وال�صور التي �أخذها «�أو �أخذتها» حتى تتمكن عندها ويف نهاية‬
‫الت�صوير من �أن تقرتح �أخذ املزيد من ال�صور �أو اللقطات التي انها لرمبا تنق�صك‪.‬‬
‫•عندما يكون امل�صور منهمكا يف عمله حاول �أن ال تقاطعه اال �إذا كان ذلك �ضروريا جدا‪.‬‬
‫•اذا كنت بالفعل بحاجة اىل �شيء �ضروري من امل�صور‪ ،‬اربت بهدوء على كتفه ثم تكلم معه‪ .‬ال حتاول �أن‬
‫تفاجئه بقدومك ال�سريع اليه‪ .‬هذا �سوف ي�ؤدي اىل تخريب ال�صور‪.‬‬
‫•ال ت�أخذ ال�صور �إذا مل تكن بحاجة �إليها‪� .‬إن هذا م�ضيعة للوقت واجلهد‪ .‬ركز دائما على ت�سل�سل الق�صة‪،‬‬
‫عنا�صرها الرئي�سية واحتياجاتك لها‪ .‬ال حتول انتباهك وتركيزك اىل �أ�شياء ثانوية‪.‬‬
‫•�أثناء التقاط ال�صور ومكونات الق�صة تذكر ن�صك دائما‪� .‬أنت تكتب من �أجل ال�صور‪.‬‬
‫•عندما تكون يف امليدان تذكر وفكر يف اللقطة الأوىل واللقطة الأخرية‪.‬‬
‫•�صور ال‪ stand up‬يف مكان احلدث‪� ،‬إذا كان ذلك م�ؤمترا �أو حما�ضرة �أو يف املطار �أو ال�سوق‪ ...‬الخ‪.‬‬
‫•يف�ضل �أن ت�أخذ «‪ »Bridge‬و «‪ »Stand Up‬والحقا عندما ت�صل اىل املكتب ميكنك االنتقاء بينهما وحتديد الأح�سن‪.‬‬
‫•عندما تكتب «‪� »Bridge‬أو «‪ »Stand Up‬من الأ�سهل والأف�ضل �أن تذكر فقط الوقائع التي تعرفها‪ .‬مثال‪ ،‬قدر‬
‫عدد امل�شرتكني يف املظاهرة ب�شكل دقيق‪ .‬من الأف�ضل �أن تعتمد الرقم الأقل يف تقديرك وتكون قريبا من‬
‫احلقيقة‪ ،‬على �أن تقوم بالعك�س‪ .‬مثال « اليوم جتمع ‪� 500‬شخ�ص يف �ساحة ال�شهداء» �أو �أذكر «ال �أحد ميكن �أن‬
‫ي�ؤكد عدد الأ�شخا�ص الذين جتمعوا هنا اليوم‪ ،‬ولكن كما ميكنكم �أن تروا ورائي فهم باملئات»‪ .‬ال تقل « جتمع‬
‫اليوم هنا حوايل ‪� 800‬شخ�ص»‪ .‬االعداد دائما تتغري‪ ،‬لذلك كن دقيقا‪ .‬عندما تعود اىل املكتب ميكنك ا�ضافة‬
‫الرقم ال�صحيح والطلب من املذيع قوله على الهواء قبل عر�ض ال�شريط‪.‬‬
‫•يجب �أن يكون ال «‪ »Bridge‬دائما معتمدا على الوقائع‪ ،‬لكن يف الوقت ذاته حاول �أن جتعله مرنا مبا فيه‬
‫الكفاية حتى ت�ستطيع انزاله يف املقاطع االنتقالية �أو النقالت‪.‬‬
‫•من ناحية �أخرى ف�إن ال «‪ »Stand Up‬هو النهاية بالن�سبة اىل ما قدمته‪ .‬لذلك ميكن �أن كون �إما تنب�ؤا مبا‬
‫�سيحدث �أو جمرد ملخ�ص ب�سيط‪.‬‬
‫•عندما ترجع اىل املكتب‪ ،‬و َقت «�ضع التوقيت»على ال�شريط‪ ،‬اكتب ن�صك و�أ�ضف ال�صوت‪ .‬وهذه هي النهاية‪.‬‬
‫‪40‬‬

‫اللقاءات التلفزيونية‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•املقابالت مع اال�شخا�ص من ال�شارع‪:‬‬
‫•اجعل مقابالتك متنوعة وخمتلفة‪ ،‬حتدث اىل الكبار‪ ،‬ال�صغار‪ ،‬الن�ساء و الرجال‪.‬‬
‫•�إ�س�أل نف�س الأ�سئلة وبنف�س الطريقة متاما‪.‬‬
‫•�إ�س�أل نف�سك �أ�سئلة ب�سيطة‪ .‬ماذا تفعل هنا اليوم؟ ما هو ر�أيك يف الت�شريعات التي �صدرت؟ هل �أنت مع �أو �ضد‬
‫هذا الت�شريع؟ ما هي �أفكارك عن هذا املو�ضوع؟‪.‬‬
‫•ال تطرح �أ�سئلة تكون �إجابتها نعم �أو ال‪.‬‬
‫•لأغرا�ض حتريرية‪ ،‬حاول �أن تغري موقعك خلف الكامريا لكل مقابلة‪ ،‬حاول �أن حت�صل على زوايا خمتلفة‬
‫لليمني �أو للي�سار حتى تتجنب عدم التوا�صل �أو نقالت غري منطقية عند بث املقابلة‪.‬‬

‫التحضير للمقابالت‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ال تتحدث مع من جتري معه املقابلة عن املو�ضوع الرئي�سي قبل بدء الت�صوير حيث ال بد من االحتفاظ‬
‫باجلوانب اجلديدة (الطازجة) خوفا �أن يرد عليك �أثناء املقابلة بقوله مثال‪ :‬كما ذكرت �سابقا‪.‬‬
‫•دائما ابد�أ مقابلتك بالت�أكد من جودة ال�صوت‪ ،‬ا�س�أل �ضيفك �أن ي�صرح با�سمه ولقبه ويتهجى ا�سمه �أمام الكامريا‪.‬‬
‫•�إبد�أ ب�أ�سئلة عامة‪ ،‬ب�سيطة و�سهلة و�إجعل �ضيفك ي�شعر بالراحة‪.‬‬
‫•اقرتب من عد�سات الكامريا �إما من ناحية ال�شمال �أو ناحية اليمني‪.‬‬
‫•ت�أكد من �أن املايكروفون ال يظهر عند ت�صوير املقابلة‪.‬‬
‫•ال تقطع حديث �ضيوفك بقول «�أه – نعم فهمت» و حاول �أن تهز ر�أ�سك �إيجابا فقط‪.‬‬
‫•�إذا حتدث �ضيفك و�أطال يف حديثه فال ترتدد يف تكرار �س�ؤالك مرة �أخرى‪ .‬هل ميكنك تلخي�ص �أو �إجمال ما‬
‫قلت ب�إخت�صار؟‪.‬‬
‫•�إذا مل تفهم �شيئا فال ترتدد يف طرح �س�ؤالك‪ ،‬هل ب�إمكانك �شرح هذا مرة �أخرى من ف�ضلك؟‬
‫•�إ�س�أل‪ :‬ما هو احلد الأدنى �أو ما هو هدفك؟‬

‫الفصل الرابع‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫الكتابة والتحرير لالذاعة والتلفزيون‬

‫•ال تخف من الهدوء الغريب‪ ،‬الدموع‪ ،‬تابع اهتمامك باملو�ضوع و تعاطف مع �ضيفك‪ ،‬ال تتوقف عن الت�صوير‬
‫فقد تكون هذه اللحظات �أف�ضل ما ح�صلت عليه من ت�صوير‪.‬‬
‫•كلما كان كالمك قليال ف�إنك ت�شجع �ضيفك على �أن يكون هو املتحدث‪.‬‬
‫•ال تخف من �س�ؤال الأ�سئلة ال�صعبة‪ .‬قل مثال‪ :‬بع�ض النا�س الذين حتدثنا �إليهم‪ ،‬قالوا عنك كذا وكذا فكيف‬
‫جتيب على هذه الأ�سئلة والإدعاءات؟‬
‫•ا�ستمع جيدا وفكر يف �ضيفك‪.‬‬
‫•د َون مالحظاتك‪� ،‬سجل الكالم املنقول‪.‬‬
‫•�ضع جنمة �أو جنمتني على املقابالت التي ت�شعر �أنها قوية وتخدم ق�صتك‪.‬‬
‫•يف نهاية املقابلة‪� ،‬إ�س�أل �ضيفك �إذا كان يريد �أن ي�ضيف �شيئا‪.‬‬
‫•ت�أكد من ح�صولك على زوايا خمتلفة وت�صوير الأ�شياء املحيطة مبكان املقابلة‪.‬‬
‫•ال حتاول �أن تخدع م�شاهديك‪ ،‬فال حتاول ابتكار خلفية ل�ضيفك‪ ،‬ال ت�ضع علما �أو �أثاثا �أو �صورا كخلفية‬
‫للمقابلة‪ ،‬الكثري من ال�صحافيني قد يقومون بذلك ولكنه لي�س �أخالقيا و م�صطنعا‪.‬‬
‫•ال تقدم وعودا ال ت�ستطيع تقدميها‪ ،‬ف�إذا طلب �أحد الأ�شخا�ص احل�صول على ن�سخة للمقابلة‪ ،‬ف�أجبه ب�أنك ال‬
‫ت�ستطيع القيام بذلك ولكن �أخربه �أنه ي�ستطيع ت�سجيل املقابلة من املنزل عند بثها على الهواء‪ .‬كن �صادقا‬
‫فقط‪.‬‬
‫إعداد البرامج االذاعية‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫• عندما نبد�أ بالتفكري بالربنامج يجب قبل كل �شيء االجابة على اال�سئلة التالية‪:‬‬
‫•من هم امل�ستمعون؟‬
‫•ما هي اهتماماتهم؟‬
‫•ماذا نود ان نقول لهم؟‬
‫•يف اي وقت ميكن ان ي�ستمعوا اىل الربنامج؟‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•ما هي املدة التي ميكن ان يخ�ص�صوها له؟‬
‫•ما هي املدة التي يجب ان تخ�ص�ص للربنامج؟‬
‫•اذا مل جنب على هذه اال�سئلة يبقى عملنا دون جدوى‪.‬‬
‫•اوال ‪ :‬من هم امل�ستمعون ؟‬
‫•�شباب ‪ ،‬كبار ال�سن ‪ ،‬ن�ساء ‪ ،‬موظفون ‪ ،‬طالب‪� ،‬أ�شخا�ص يف املنزل‪ ،‬من عامة ال�شعب او من الطبقة الغنية ‪،‬‬
‫من املدينة او من الريف ‪....‬الخ‪.‬‬
‫•ال ميكننا ان نتوجه اىل كل فئة من ه�ؤالء امل�ستمعني بنف�س الطريقة ‪ ،‬وال ميكن لنا ان نكلمهم بالطبع عن نف�س‬
‫املوا�ضيع ‪.‬‬

‫ثانيا ‪ :‬ما هي اهتماماتهم ؟‬

‫ •هل ت�ساءلنا يوما عن املوا�ضيع التي ميكن ان يهتم لها امل�ستمعون ؟ لي�ست بال�ضرورة تلك التي تهمنا نحن �شخ�صيا ‪.‬‬
‫ثالثا‪ :‬ماذا نود ان نقول لهم ؟‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•او ندعهم يقولون ‪...‬‬
‫•كلمات ر�صينة ‪ ،‬اقل ر�صانة ‪ ،‬اخبار ‪ ،‬ا�شياء م�سلية ‪...‬‬
‫•نرغب يف التطرق اىل بع�ض املوا�ضيع او نود فقط ان ي�ستمعون الينا نتكلم يف املذياع؟‬
‫•هل بامكان هذه املوا�ضيع ان ت�شد انتباه امل�ستمع عند بث الربنامج ؟‬

‫رابعا ‪ :‬في اي وقت بامكانهم االستماع الى البرنامج ‪ ،‬وما هي المدة التي يمكن ان يخصصوها له ؟‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•امل�ستمع الذي نرغب بالتوجه اليه‪ ،‬يف اية �ساعة بامكانه اال�ستماع‪ ،‬وما هي ا�شغاله يف هذا الوقت؟‬
‫•يف اية حالة هو عند بث الربنامج ؟ من امل�ؤكد اننا لن نكلمه بنف�س الطريقة اذا كان يغلب عليه النعا�س ‪ ،‬او‬
‫م�سرتخيا‪ ،‬او متعبا او حتى غا�ضبا‪.‬‬
‫•اذا كان م�شغوال وانتباهه �ضعيفا‪ ،‬يجب ان يكون م�ضمون الربنامج خفيفيا‪ ،‬مو�سيقيا م�سليا‪.‬‬
‫•اذا كان غري م�شغول بعمل معني وم�ستعدا لال�ستماع‪ ،‬بامكاننا ان نقدم م�ضمونا كثيفا وجديا‪.‬‬
‫‪41‬‬

‫الفصل الرابع‪:‬‬

‫الكتابة والتحرير لالذاعة والتلفزيون‬

‫خامسا ‪:‬ما هي المدة التي يجب ان تخصص للبرنامج ؟‬

‫ •دقيقتان ‪ ،‬ربع �ساعة ‪ ،‬ن�صف �ساعة ‪� ،‬ساعة ‪ ،‬ثالث �ساعات؟‬
‫ •من االف�ضل ان يبقى امل�ستمع على جوعه من ان ي�صاب بتخمة وملل ‪.‬‬
‫ •اذا مل يكن لدينا مادة ت�سمح لنا بان نكون جيدين الكرث من ربع �ساعة ‪ ،‬ال يجب علينا ان نفعل اطول من ذلك ‪.‬‬
‫ •تعليق من دقيقتني يدعو لالبت�سامة وي�ؤثر يف النف�س هو بالطبع اف�ضل من برنامج تافه ودون �شخ�صية‪ ،‬لو‬
‫كانت مدته �ساعة من الوقت‪ ،‬امل�ستمع �سيعزف عنه دون �شك‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫سادسًا‪ :‬ما هي المدة التي يمكن ان يخصصها لنا المستمع ؟‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫•عدة دقائق بني تنظيف اال�سنان‪ ،‬فنجان القهوة ال�صباحي والتوجه اىل املكتب‪ ،‬او �ساعة من الوقت �صباحا‬
‫يف نهاية اال�سبوع ؟‬
‫•يف ال�صباح خالل اال�سبوع‪ ،‬يجب تقدمي فقرات ق�صرية ت�سمح للم�ستمع بان ي�ستوعب حمتواها الرئي�سي وهو‬
‫يقوم ب�أعماله ال�صباحية ‪ .‬اما يف وقت القيلولة او اخر ال�سهرة ‪ ،‬فباالمكان اخذ الوقت خللف جو معني‪ ،‬رواية‬
‫الق�ص�ص‪ ،‬واجللو�س ب�صحبة امل�ستمعني عرب املذياع‪.‬‬
‫•هذه االقرتاحات يجب ان تكيف بالطبع ح�سب طبيعة حياة امل�ستمع ‪،‬الن طريقة احلياة لي�ست واحدة وال بنف�س‬
‫االيقاع ‪ ،‬فامل�ستمع يف العا�صمة يختلف منط حياته اليومية عن امل�ستمع يف املناطق ال�صحراوية على �سبيل‬
‫املثال ‪ .‬هذا باال�ضافة اىل اختالف االذواق من منطقة اىل اخر ‪.‬فاملو�سيقى الكال�سيكية قد تنا�سب م�ستمعي‬
‫بع�ض مناطق املدينة يف حني ان هذه املو�سيقى ال تنا�سب �سكان ال�صحراء‪.‬‬
‫•حتديد لون الربنامج‬
‫•اختيار املوا�ضيع ومعاجلتها ‪.‬‬
‫•اختيار املو�سيقى ‪.‬‬
‫•اال�سلوب ‪ ،‬االيقاع وت�سل�سل مداخالت مقدم الربنامج ‪.‬‬
‫•اللون هو اجلو واال�سلوب الذي يتحلى به الربنامج والذي ي�سمح للم�ستمع بالتعرف �إليه منذ اللحظات االوىل‬
‫من اال�ستماع ‪ .‬هذه الهوية ال�صوتية ت�سمح للم�ستمع الذي نتقا�سم معه نف�س املعايري املو�سيقية او اللغوية‬
‫باالندماج مع الربنامج واعتباره جزءا منه ‪ .‬اي يجب ان يتقا�سم مقدم الربنامج مع م�ستمعيه نف�س املفردات‬
‫واال�سلوب يف االداء حتى يعتربوه واحدا منهم‪.‬‬
‫• ح�سب نوع الربنامج ميكن ان يكون لكل حلقة لون حتدده املوا�ضيع املعاجلة‪ ،‬االخبار‪ ،‬املو�سيقى‪ ،‬الثقافة‪ ،‬او‬
‫حتى مزاج املقدم‪ .‬كما انه باالمكان حتديد اللون ملرة واحدة للربنامج وحتى نهاية الدورة الرباجمية‪ .‬ويف‬
‫‪42‬‬

‫ ‬

‫هذه احلالة ومهما كان مزاج املقدم‪ ،‬عليه ان يحافظ على هذا اللون‪ ،‬مما يدلل على مدى قدراته املهنية‪.‬‬
‫•بالن�سبة للون الربنامج ‪ ،‬هناك ثوابت ميكن ان حتددها املعايري التالية ‪:‬‬
‫•نوعية املحطة‪� :‬شمولية ‪ ،‬وطنية ‪ ،‬خا�صة ‪،‬ذات توجه مو�سيقي للمراهقني ‪،‬لل�شباب ‪ ،‬للرا�شدين او لكبار ال�سن‪،‬‬
‫ذات توجه ريا�ضي ‪ ،‬اخباري ‪....،‬‬
‫•نوعية امل�ستمعني الذين نرغب بالتوجه اليهم‪ :‬بالن�سبة ملحطة �شمولية ‪ ،‬نوعية امل�ستمعني تتغري بالن�سبة ل�ساعات‬
‫البث‪ .‬يف �ساعات ال�صباح الباكر نتوجه اىل العمال واملوظفني وهم يف طريقهم اىل العمل ‪.‬بني ال�ساعة التا�سعة‬
‫واحلادية ع�شرة �صباحا نتوجه اىل الذين ال يعملون (العاطلني عن العمل‪ ،‬املتقاعدين‪ ،‬ربات البيوت)‪ .‬من ال�ساعة‬
‫الثانية ع�شرة وحتى الثانية من بعد الظهر نتوجه اىل نف�س الذين ال يعملون باال�ضافة اىل العمال العائدين اىل‬
‫منازلهم بال�سيارات‪ .‬خالل الن�صف االول من �ساعات امل�ساء نتوجه اىل جميع امل�ستمعني قبل م�شاهدتهم لن�شرة‬
‫اخبار التلفزيون الرئي�سية عند الثامنة م�ساء‪ .‬ومن ال�ساعة الثامنة حتى العا�شرة ليال اىل ال�شباب الذين ال يحبون‬
‫التلفزيون او لراكبي ال�سيارت‪ ،‬امل�ستمعون هم عادة نف�سهم (مراهقون‪� ،‬شباب‪ ،‬را�شدون‪ ،‬كبار ال�سن) وال يتغريوا‬
‫بح�سب �ساعات البث‪ .‬ولكن م�شاغلهم بامكانها ان تتغري ح�سب الوقت‪ ،‬وبالتايل امكانية ا�ستيعابهم اي�ضا‪.‬‬
‫•الفرتة الزمينة ‪ :‬اجلو الذي نعطيه لربنامج �صباحي لي�س هو اجلو الذي نعطيه لربنامج م�سائي او اخر ليلي‪.‬‬
‫امل�ستمعون لي�سوا بالطبع بنف�س احلالة النف�سية‪ ،‬وال هم بنف�س القدرة على اال�ستيعاب‪ .‬يف ال�صباح ويف منت�صف‬
‫اال�سبوع‪ ،‬يجب ان يكون جو الربنامج حيويا مع قليل من املواد ذات امل�ضمون االخباري ملرافقة امل�ستمع اىل عمله‪.‬‬
‫امل�ضمون يكون �إخباريا اكرث يف حال توجهنا اىل م�ستمع يف املنزل‪ .‬يف �أواخر بعد الظهر‪ ،‬بامكاننا ان نتخيل‬
‫امل�ستمع عائدا من عمله‪ ،‬يف زحمة �سري خانقة‪ ،‬ومتمنيا ان يح�صل على حلظات من اال�سرتخاء للتخل�ص من‬
‫�ضغط يوم كامل من العمل‪ ،‬يف هذه احلالة علينا ان نتفادى االخبار التي تتكلم عن كوارث الدنيا‪ ،‬ونقدم له قليال‬
‫من الت�سلية‪ ،‬الفكاهة‪ ،‬الثقافة ‪ ،‬املو�سيقى‪ .‬جو الربنامج خالل ال�سهرة او يف اواخر الليل بامكانه ان يكون حميما‪،‬‬
‫هادئا‪� ،‬إنها �ساعة احلكايات واال�سرار‪ ،‬امل�ضمون بامكانه ان يكون اخباريا ب�شرط ان يقدم باال�سلوب الالزم‪.‬‬

‫شخصية المقدم ‪:‬‬

‫ •لي�س من ال�سهل ان نقدم برناجما فكاهيا اذا مل نكن ا�صال من اال�شخا�ص املرحني‪ ،‬وال برناجما مو�سيقيا اذا كنا ال نحب‬
‫املو�سيقى‪ ،‬وال برناجما ريا�ضيا اذا كنا ال نهتم بالريا�ضة‪ .‬مدير الربامج اجليد يعرف متاما ملاذا طلب من هذا او ذاك‬
‫تقدمي الربنامج‪ .‬عندما اتخذ قراره اخذ باالعتبار مل�شروع الربنامج الذي قدم و�صوت و�شخ�صية املذيع‪ ،‬هذه املقايي�س‬
‫جمتمعة هي التي حتدد بن�سبة كبرية اذا كان هذا الربنامج منا�سبا للمحطة وبالتحديد لهذه الفرتة الزمنية‪.‬‬
‫ •بجميع االحوال لون الربنامج و�شخ�صية املقدم تظهران عرب االثري من خالل ‪:‬‬
‫ •اختيار املوا�ضيع وطريقة معاجلتها ‪.‬‬

‫الفصل الرابع‪:‬‬

‫الكتابة والتحرير لالذاعة والتلفزيون‬

‫البرمجة الموسيقية‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•اال�سلوب‪ ،‬االيقاع وت�سل�سل مداخالت مقدم الربنامج ‪.‬‬
‫•اختيار املوا�ضيع وطريقة معاجلتها‪:‬‬
‫•هذا االختيار يرتبط ارتباطا وثيقا بنوعية امل�ستمعني و�ساعة بث الربنامج‪ .‬اذا كنا نعرف امل�ستمعني‪ ،‬اختيار‬
‫املوا�ضيع ميكن ان يكون �سهال‪ .‬يجب ان ن�أخذ اذواقهم واهتماماتهم بعني االعتبار بالطبع‪.‬‬
‫•بع�ض املوا�ضيع املهمة يف املطلق‪ ،‬ميكن ان ال يهتم لها امل�ستمعون يف اوقات معينة‪ ،‬كما ميكن ان تكون بالن�سبة‬
‫لبع�ضهم بدون اية اهمية تذكر‪ ،‬او ال تتنا�سب مع لون الربنامج ‪.‬‬
‫•هذا مع العلم انه يف بع�ض االحيان ال يكون هناك جمال لالختيار بني املوا�ضيع‪ .‬هناك تلك التي تفر�ضها‬
‫االحداث او منا�سبات معينة‪ ،‬ويف بع�ض املرات تكون االخبار التي تهم امل�ستمع قليلة جدا‪ .‬عندها يجب ان‬
‫نكييف طريقة معاجلة املو�ضوع وب�أي ا�سلوب ‪ .‬هل يجب الت�شديد على ‪:‬‬
‫•املعاجلة الدقيقة للخرب على طريقة ن�شرة االخبار‪.‬‬
‫•املعاجلة ال�شخ�صية ‪ ،‬او حتى االعتماد على اخليال‪.‬‬
‫•اال�ستفزاز‪.‬‬
‫•كل ما هو براق والمع ‪ ،‬حياة النجوم‪.‬‬
‫•كل ما ميت اىل جمتمعنا ب�صلة ‪ ،‬انطالقا من مبد�أ كل ما يح�صل عندنا يهمنا‪.‬‬
‫•كل ما ميت اىل ال�شباب ب�صلة ‪ .‬م�شاكل املراهقني ‪ ،‬اهتماماتهم وحتدياتهم‪.‬‬
‫•اذا طلب منا مثال ان نتكلم يف برناجمنا عن م�ؤمتر حول حقوق املر�أة‪ .‬ب�إمكاننا معاجلة املو�ضوع بعدة طرق ‪:‬‬
‫•يف برنامج �صباحي موجه اىل ربات البيوت ‪:‬‬
‫• معاجلة تقليدية نتكلم من خاللها مثال عن امل�ساواة بني الرجل واملر�أة بالن�سبة ل�سوق العمل‪ ،‬مع �ضيفة‪،‬‬
‫ع�ضوا يف جمعية تهتم بالدفاع عن حقوق املر�أة‪ .‬ب�إمكاننا ان ن�ستقبل اي�ض يف هذه احلالة املكاملات الهاتفية‬
‫من امل�ستمعات اللواتي يرغنب باحلديث عن خرباتهن يف هذا املجال‪ ،‬او يرغنب بطرح اال�سئلة‪ .‬الهدف من‬
‫ذلك هو ت�سليط ال�ضوء على حاالت عا�شتها بع�ض الن�ساء‪ ،‬و�إعطاء الن�صائح من اجل التحرك‪ .‬اال�سلوب يجب‬
‫ان يكون ب�سيطا‪ ،‬واملقدم وال�ضيف يجب ان يتحليا بدرجة كبرية من حب اال�ستماع‪ ،‬ويظهرا تفهما مل�شاكل‬
‫امل�ستمعات‪ .‬امل�ضمون االخباري يكون يف هذه احلالة مهما‪.‬‬

‫في فترة مقدمة أواخر بعض الظهر وموجهة الى الموظفين العائدين الى بيوتهم‪:‬‬

‫ •الأ�سلوب ي�أخذ اكرث �أ�سلوب الربامج االخبارية‪ ،‬واملقدم يبقى على احلياد بالن�سبة للمو�ضوع‪ .‬يف هذه احلالة‬
‫ميكننا ان ن�ست�ضيف �شخ�صا ليحدثنا عن الو�ضع ب�شكل عام‪ ،‬وعن الن�شاط القائم حوله يف خمتلف البلدان‪.‬‬
‫بامكاننا اي�ضا ان نتكلم عن كتاب �صدر حول هذا املو�ضوع‪ ،‬او عن معر�ض لل�صور خ�ص�ص له‪.‬‬
‫في فترة مقدمة بين الثامنة والعاشرة ليال ومخصصة للشباب والطالب‪:‬‬

‫ •بامكاننا ان ن�ست�ضيف يف هذه الفرتة جمموعة من ال�شابات اللواتي يعملن من اجل حترر الفتيات‪ ،‬هنا يجب‬
‫ان يكون اال�سلوب حديثا‪� ،‬شابا وبعيدا عن التكلف‪ .‬املو�سيقى مبكن ان تلعب اي�ضا دورا مهما يف هذه احلالة‪.‬‬
‫بامكاننا اي�ضا‪ ،‬واذا كانت العادات املحلية ت�سمح بذلك ان نتخيل فرتة مفتوحة مع �شبان و�شابات يتكلمون عن‬
‫املو�ضوع بطريقة حرة‪ .‬يف هذه احلالة ‪ ،‬يجب ان يعترب املقدم نف�سه واحدا منهم ي�شاركهم م�شاكلهم و�آمالهم‪.‬‬
‫في فترة من فترات إحدى إذاعات االف أم الموسيقية‪:‬‬

‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•املو�ضوع ميكن ان يعالج من خالل فقرات ق�صرية ( ثالثني ثانية اىل دقيقة واحدة) توزع طوال الفرتة بني‬
‫اال�سطوانات املو�سيقية‪ :‬اخبار ق�صرية تتناول جوانب عديدة من املو�ضوع‪ ،‬اراء امل�ستمعني على الهاتف او يف‬
‫ال�شارع‪ ،‬ت�صريحات ال�شخ�صيات املعنية‪ ،‬رزنامة االحداث املتعلقة باملو�ضوع ‪....‬الخ‪ .‬بامكان املقدم ان يعطي‬
‫ر�أيه كذلك من خالل تعليق او اكرث يكتبه بهذا ال�ش�أن – « هكذا يعاجلون املو�ضوع ‪ « ،‬هذا ر�أيي»‪ « ،‬هذا ر�أي‬
‫�صاحب مقهى» ‪ ...‬الربجمة املو�سيقية بامكانها هي اي�ضا ان تكون جمارية للمو�ضوع‪.‬‬
‫•اال�سلوب االن�سب هو ان ي�ضع مقدم الربنامج نف�سه دائما مكان امل�ستمع او امل�ستمعة‪ .‬ماذا ينتظرون منه؟ ما‬
‫مدى ا�ستعدادهم لال�ستماع؟ ماذا يعرفون عن املو�ضوع؟ ماذا يرغبون مبعرفته؟ ب�أية طريقة يجب اي�صال‬
‫الر�سالة حتى يتقبلها هذا امل�ستمع بالتحديد؟‬
‫•الربجمة املو�سيقية‬
‫•التفكري بالربجمة املو�سيقية ‪.‬‬
‫•بيع املقطوعات املختارة ‪.‬‬
‫•احرتام اللون املو�سيقي للمحطة ‪.‬‬
‫•يف برامج املنوعات ‪ ،‬املو�سيقى ت�أخذ حيزا مهما من امل�ضمون ‪ ،‬وتلعب دورا كبريا يف عملية جذب امل�ستمع‪ ،‬ويف‬
‫البلدان التي تتواجد فيها مناف�سة اذاعية كبرية ‪ ،‬يتوقف النجاح على ثالثة عوامل رئي�سية هي ‪:‬‬
‫‪43‬‬

‫الفصل الرابع‪:‬‬

‫الكتابة والتحرير لالذاعة والتلفزيون‬

‫ •املو�سيقى‪.‬‬
‫ •االخبار‪.‬‬
‫ •الربامج املبا�شرة مع امل�ستمعني ‪ ،‬وبرامج «االثري املفتوح»‪.‬‬
‫الموسيقى‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•كلما كرث عدد االذاعات كلما كان علينا ان جنيب بدقة اكرب على املتطلبات املو�سيقية للم�ستمعني الذي نتوجه‬
‫اليهم‪ .‬فال�شباب بني ‪� 24-18‬سنة ال ي�ستمعون اىل نف�س االغنيات التي ي�ستمع اليها من هم بني ‪� 34-25‬سنة‪،‬‬
‫‪ 64-54 ،44-35‬وال من هم فوق ال ‪� 65‬سنة‪.‬‬
‫•يجب التفكري بالربجمة املو�سيقية وبلورتها‪ .‬لهذا علينا ان نتبع ا�سرتاتيجية حمددة يف هذا املجال‪.‬‬
‫•املقطوعات املو�سيقية يجب ان ال تبدو وك�أنها عنا�صرو�ضعت ع�شوائيا لتعبئة الوقت ‪ ،‬لكن كمقومات رئي�سية‬
‫مت اختيارها عمدا النها ترمز ب�شكل او باخر اىل االخبار املقدمة‪ ،‬اىل املو�ضوع العام للربنامج او اىل الهوية‬
‫املو�سيقية للمحطة وللم�ستمعني‪.‬‬
‫•على املقدم ان يت�س�أل اي�ضا عن مدى ت�أثري املقطوعة املربجمة على جمرى الربنامج‪ .‬هل هذا هو الوقت‬
‫املنا�سب لتقدميها؟ ما هو ت�أثريها على ‪ :‬توازن الربنامج ؟ ما �سبق تقدميه ؟ دينامكية احللقة ؟‬
‫•هل تتنا�سب خ�صو�صية املقطوعة املو�سيقية مع الربنامج ؟‬
‫•االيقاع ( �سريع ‪ ،‬معتدل‪ ،‬بطيء )؟‬
‫•امل�صدر ( حملي ‪ ،‬وطني ‪ ،‬عاملي )؟‬
‫•النوع ( كال�سيكي ‪ ،‬تقليدي ‪� ،‬شعبي) ؟‬
‫•يف البداية من االف�ضل ان نربمج دائما مقطوعة جتذب امل�ستمع‪ ،‬ذات ايقاع معتدل‪ ،‬ولي�ست قدمية جدا وال‬
‫حديثة جدا‪ .‬مقطوعة يعرفها جيدا ومعتاد على �سماعها‪ .‬اما املقطوعات اجلديدة فيجب تقدميها يف و�سط‬
‫الربنامج و�إعطائها حقها من االهمية‪.‬‬
‫•اذا اردنا املحافظة على ايقاع �سريع للربنامج‪ ،‬من االف�ضل ان نختار برجمة مقطوعة مو�سيقية بطيئة‪ ،‬اما‬
‫اذا اردنا تهدئة االجواء‪ ،‬تغيري املو�ضوع‪ ،‬او فتح �صفحة جديدة‪ ،‬علينا �إيجاد مقطوعة تك�سر جمرى الربنامج‬
‫ب�إيقاعها و�أ�سلوبها‪.‬‬
‫‪44‬‬

‫ •هناك العديد من الو�صفات‪ .‬كل �شيء ممكن يف حال كان ذلك مطابقا الختيار مرتبط بهدف الربنامج املحدد‪.‬‬
‫بيع او تسويق المقطوعات المختارة ‪:‬‬

‫ •معنى ذلك انه عندما نعلن عن ا�سطوانة‪ ،‬يجب علينا ان ن�شرح ملاذ نقدمها للم�ستمع ( هذا اذا مل تكن هي‬
‫التي ت�شرح نف�سها بنف�سها ح�سب موقعها يف الربنامج) هل نقدمها النها جديدة‪ ،‬بعد خرب معني عن الفنان‪ ،‬بطلب‬
‫من احد امل�ستمعني ‪�...‬إعطاء نوع من االهمية الختيارنا‪ ،‬هذا ما ي�سمى بيع االغنية ‪.‬‬
‫ •يجب علينا احرتام اللون املو�سيقي للمحطة‪.‬‬
‫ •يجب على الربجمة املو�سيقية ان حترتم اللون املو�سيقي للمحطة‪ .‬برناجمنا لي�س وحيدا يف االذاعة‪ ،‬انه يندرج‬
‫يف �شبكة برامج و�سيا�سة اذعية حمددة‪ ،‬اذا ‪ ،‬كلما كانت املحطة اقل �شمولية‪ ،‬اي كلما كان امل�ستمع حمددا اكرث‪،‬‬
‫كلما كان لون االذاعة حمددا بدقة اكرب‪.‬‬
‫ •معايري �أختيار الربجمة املو�سيقية‪:‬‬
‫ •نوع املو�سيقى ‪ :‬كال�سيكية ‪،‬تقليدية ‪� ،‬شعبية ‪.. ،‬‬
‫ •الإيقاع ‪ :‬بطيء‪� ،‬سريع ‪...،‬‬
‫ •القوة ‪ :‬تعطى عالمة بني واحد وخم�سة‪.‬‬
‫ •امل�صدر ‪� :‬إقليمية ‪ ،‬وطني ‪ ،‬عاملي ‪...،‬‬
‫ •الفرتة الزمنية ‪ :‬اخر املقطوعات (اقل من �شهر ‪ ،‬بني �شهر وثالثة ا�شهر )‪ ،‬املقطوعات اجلديدة ( بني ثالثة‬
‫و�ستة ا�شهر ‪� ،‬ستة ا�شهر و�سنة ‪� ،‬سنة و�سنتني ) ‪ ،‬املقطوعات التي ال متوت ( بني ‪ 1990‬و‪ 1985‬و ‪1980‬و‪)...‬‬
‫املقطوعات الذهبية ؟‬
‫ •هذه املعايري لها كلها عالقة باللون الذي ترغب املحطة بان تعطيه لنف�سها‪ ،‬ولذلك من خالل ن�سبة التكرار‬
‫عرب االثري‪ .‬اي عدد بث نوع معني من املقطوعات خالل فرتة �ساعة‪� 4 ،‬ساعات‪� 24 ،‬ساعة‪ ،‬ا�سبوع ‪� ،‬شهر‪.‬‬
‫ •الربجمة املو�سيقية لإذاعة موجهة لل�شباب يجب ان تعتمد خا�صة على املقطوعات اجلديدة‪ ،‬مع ن�سبة تكرار‬
‫عالية‪ .‬بامكانها ان تتميز من ناحية النوع‪ ،‬االيقاع وامل�صدر‪.‬‬
‫ •�إما االذاعة املوجهة للرا�شدين فيجب ان تنوع بني اخر املقطوعات واملقطوعات اجلديدة مع ن�سبة كبرية من‬
‫املقطوعات التي ال متوت التي ا�شتهرت يف �سنوات املراهقة له�ؤالء امل�ستمعني‪.‬‬

‫الكتابة للمواقع‬
‫االلكترونية‬

‫الفصل الخامس‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫الكتابة للمواقع االلكترونية‬

‫•معلومات �أ�سا�سية يجب معرفتها للكتابة للمواقع الألكرتونية‪:‬‬
‫•كن مكثفا‪ :‬اكتب الن�ص اقل بـ ‪ %50‬عن الكتابة للن�سخة الورقية‪.‬‬
‫•اكتب للقراءة امل�سحية‪ :‬ال جترب امل�ستخدم على قراءة فقرات مطولة‪.‬‬
‫•ا�ستخدم الروابط لتوزيع كم املعلومات على �أكرث من �صفحة‪ ،‬ولإعطاء امل�ستخدم مزيدا من املعلومات‪.‬‬

‫•طاملا ان «ال�صحافة االلكرتونية» خمتلفة عن باقي و�سائل االعالم‪ ،‬فان ا�سلوب الكتابة للنت يختلف اي�ضا عن‬
‫�أي �أ�سلوب �آخر‪ ،‬فله طريقته ومفاهيمه اخلا�صة‪.‬‬
‫•وقبل البدء يف هذا الق�سم من املفيد اوال معرفة كيف يقر�أ م�ستخدموا ال�شبكة العاملية املحتوى املعرو�ض على‬
‫املواقع‪.‬‬
‫•ت�شري الدرا�سات التي اجريت يف دول متقدمة اىل ان م�ستخدمي �شبكة االنرتنت ال يقر�ؤون حمتوى املواقع كلمة‬
‫كلمة‪ .‬بل يعمدون اىل طريقة «م�سح» الن�صو�ص‪ ،‬منتقني عبارات او جملة مفردة‪.‬‬
‫•ويف درا�سة اجريت يف الواليات املتحدة على م�ستخدمي ال�شبكة‪ ،‬تبني ان ‪ %79‬من امل�ستطلعة ارائهم يعمدون‬
‫اىل «م�سح» الن�صو�ص التي ميرون بها ال قرائتها كاملة‪.‬‬
‫•وبينت الدرا�سة ان ما ن�سبته ‪ %16‬فقط يقر�ؤون امل�ضمون كلمة – كلمة‪ .‬وبينت الدرا�سات ان امل�ستخدمني‬
‫يقر�ؤون الر�سائل االخبارية الورادة على الربيد االلكرتوين اكرث من املحتوى الذي تن�شره املواقع‪.‬‬
‫•وكنتيجة لذلك‪ ،‬فان �صفحات الويب يجب ان ت�ستخدم ن�صو�صا قابلة للـ»م�سح»‪.‬‬
‫شكل النص‬

‫ •ت�سليط ال�ضوء على كلمات مفتاحية با�ستخدام عدة طرق (الروابط الت�شعبية‪ ،‬ممكن ان تكون احدى هذه‬
‫الطرق‪ .‬تنويع طريقة الطباعة‪ :‬مثل كتابة بع�ض العبارات بخط عري�ض او مائل او بلون خمتلف)‪.‬‬
‫ •العناوين‪ :‬يجب ان يكون العنوان يف ر�أ�س املادة‪ ،‬وا�ضحا وقويا‪ ،‬يلخ�ص جممل حمتوى املادة وال يعيد الأ�سطر‬
‫الأوىل منها فقط‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•عناوين فرعية ذات معنى ولي�س عناوين فرعية «ذكية»‪ .‬اذا جتاوز عدد كلمات الن�ص على الـ‪ 300‬كلمة يجب‬
‫ا�ستخدام عنوان فرعي‪.‬‬
‫•ا�ستخدام الرموز والأ�شكال ‪ ،‬خا�صة يف القوائم‪ .‬ان ا�ستخدام الرموز �أو اال�شارات مثل (*‪....-،#،‬الخ) يف‬
‫مقدمة بع�ض الفقرات واللجوء اىل التعداد والقوائم ي�ساعد يف لفت نظر القارىء واعطاء الفقرة معنى‪.‬‬
‫•فكرة واحدة للفقرة الواحدة (القراء �سوف يهربون من �أي فكرة ا�ضافية اذا مل يتلم�سوا الفكرة الرئي�سية من‬
‫الكلمات االوىل يف الفقرة)‪.‬‬
‫•من املفيد اي�ضا ان تكون الفقرات نف�سها‪ ،‬ق�صرية ومكثفة (ان فقرة حتتوي على ‪ 100‬كلمة �ستبدو طويلة جدا‬
‫مل�ستخدمي النت)‪.‬‬
‫•ان الفقرات الطويلة �سوف تر�سل ا�شارة اىل القاريء‪ :‬بانه �سيبذل جهدا كبريا يف قراءتها‪ .‬اما الفقرة‬
‫الق�صرية ف�سوف تر�سل ا�شارة خمتلفة‪ :‬انها �سهلة‪ ،‬لن تاخذ قرائتها وقتا طويال‪.‬‬
‫•الكتابة بطريقة (الهرم املعكو�س) البدء من النتيجة‪.‬‬
‫مضمون النص‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•وجدت الدرا�سات �أن امل�صداقية عامل مهم جدا بالن�سبة مل�ستخدمي االنرتنت‪ .‬وعليه فان اي مادة او موقع‬
‫جمهول ا�سم القائمني عليه او ان املواد املن�شورة ال حتمل توثيقا للم�صادر التي مت االعتماد عليها من النادر ان‬
‫يقوم امل�ستخدم باالطالع عليها او الوثوق بها‪.‬‬
‫•باالمكان رفع م�صداقية امل�ضمون املن�شور من خالل ا�ستخدام‪:‬‬
‫•ر�سوم غرافيكية ذات نوعية عالية‪.‬‬
‫•الكتابة ال�سل�سلة والقوية‪.‬‬
‫•ا�ستخدام الروابط الت�شعبية‪ .‬والربط مع مواقع اخرى مثل امل�صادر االولية للمعلومة‪ .‬وهذه الطريقة وحدها‬
‫كفيلة باقناع القارىء ان كاتب الن�ص بذل جهدا كبريا يف توثيق مادته املن�شورة‪ ،‬وال يخ�شى ان يقوم زوار‬
‫موقعه بزيارة املواقع االخرى‪.‬‬

‫‪47‬‬

‫الفصل الخامس‪:‬‬

‫الكتابة للمواقع االلكترونية‬

‫االختصار والتكثيف‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•�أظهرت الدرا�سات �أن القراءة عرب �أجهزة الكمبيوتر �أكرث بطئا من الن�سخ الورقية بـ‪ .%25‬وحتى ان امل�ستخدم‬
‫الذي ال يعرف هذه الإح�صائية ‪،‬غالبا ما ي�شعر بنوع من عدم الراحة عندما يقر�أ عرب ال�شبكة‪.‬‬
‫•قد تكمن م�شكلة عدم �شعور القارئ عرب جهاز احلا�سوب بعدم الراحة اىل «مقروئية» ال�شا�شات‪.‬‬
‫•ذلك ان اغلب م�ستخدمي احلا�سوب وخا�صة يف الوطن العربي ال يزالون ميتلكون �شا�شات غري مطورة ودرجة‬
‫نقائها �ضعيفة‪.‬‬
‫•�صحيح ان التكنولوجيا تتطور ب�سرعة فائقة ومن املتوقع ان ت�صل درجة نقاء هذه ال�شا�شات درجة ممتازه‬
‫ليتمكن القارئ من احل�صول على �شا�شة متاثل الورق‪ .‬لكن اىل ذلك احلني فان م�شكلة مقروئية ال�شا�شات‬
‫�ستبقى �أكرث �إزعاجا من القراءة عن الورق‪ .‬وكنتيجة‪ ،‬فان النا�س ال تريد ان تقر�أ ن�صو�صا مطولة على‬
‫االنرتنت �أو عرب �شا�شات احلوا�سيب‪.‬‬
‫•وحيث ان م�ستخدمي ال�شبكة ال يقر�ؤون املواد املن�شورة بل «مي�سحونها»‪ ،‬فان الكتابة للنت يجب ان تكون‬
‫خمت�صرة‪ .‬لذلك فمن االف�ضل التخل�ص من كل الكلمات الزائدة و�شطب اي اعادة او تكرار وكلمات غري‬
‫�ضرورية‪.‬‬
‫•ومن الأف�ضل �أن يكون الن�ص املن�شور على النت اقل بـ ‪ %50‬مما هو عليه يف الن�سخة الورقية‪ .‬ولي�س فقط ‪.%25‬‬
‫وهذا امر ال يتعلق مبو�ضوع عدم القراءة فقط وامنا يتعلق ب�شعور القارئ بعدم االنزعاج‪.‬‬
‫•كما ان الدرا�سات �أظهرت ان قارئ االنرتنت ال يحبذ ا�ستخدام «املاو�س» للنزول �أكرث و�أكرث �إىل �أ�سفل‬
‫ال�صفحات‪ ،‬وهذا �سبب �آخر يدفعنا �إىل تكثيف الكتابة للنت‪.‬‬

‫‪48‬‬

‫ •كن مفيدا‪:‬‬
‫ •ي�ستخدم اغلب النا�س االنرتنت للبحث عن املعلومات‪ .‬وان مل يكن موقعك موجودا بق�صد الرتفيه فقط‪.‬‬
‫فت�أكد من انك تقدم للم�ستخدمني معلومات مفيدة‪ ،‬هذا يعني ان تكون املعلومات مفيدة للم�ستخدم ولي�س‬
‫لك‪.‬‬
‫ •كلما كنت حمددا كلما كنت مفيدا‪:‬‬
‫ •�صحيح ان النا�س حتتاج للمعلومات العامة‪ .‬و�صحيح ان التعميم ممكن ان يكون مفيدا‪ .‬اال ان امل�ستخدمني‬
‫يف العادة يبحثون عن معلومات دقيقة �أو تف�صيلية‪ .‬ال تزود امل�ستخدم مبجرد ملحات‪ .‬قدم له املعلومات‬
‫التي يريدها‪.‬‬

‫قواعد اللغة‬
‫والتحرير‬

‫الفصل السادس‪:‬‬

‫قواعد اللغة والتحرير‬

‫النسب ‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ • ت�ستعمل الألقاب العلمية مثل «الدكتور ‪ ،‬املهند�س‪ ،‬املحامي» يف ن�صو�ص الأخبار واملوا�ضيع فقط‪ ،‬لك ّنها ال‬
‫ت�ستعمل يف توقيع املقاالت �أو الدرا�سات �أو التحليالت �أو الزوايا‪ ،‬ال يف �أعلى املو�ضوع وال يف �أ�سفله‪ ،‬بل يكتفى‬
‫باال�سم على �أن يذكر يف �آخر املقال �أو املو�ضوع بعد عالمة النجمة اللقب‪ ،‬واالخت�صا�ص‪ ،‬وا�سم اجلامعة التي‬
‫يعمل فيها والوظيفة (يعتمد الأمر على �سيا�سة ال�صحيفة التحريرية)‪.‬‬

‫•قاعدة عامة ( املن�سوب ما حلق �أخره ياء م�شددة مك�سور ما قبلها للداللة عن ن�سبته اىل املجرد منها ) م�صر‬
‫ م�صري ‪ /‬فن – فني ‪ .‬ي�ستثنى من القاعدة الن�سب املختوم بتاء الت�أنيث ( القاهرة – القاهري ) ‪ .‬اال�سم‬‫املختوم بتاء الت�أنيث حتذف منه التاء عند الن�سب اليه ‪.‬‬
‫•اذا اريد الن�سب اىل املق�صور‪ ،‬نظر اىل الفه ‪ :‬فان كانت ثالثة قلبت واوا‪ ،‬وان كانت رابعة وثانيه �ساكن جاز‬
‫حذف االلف وقلبها واوا‪ ،‬وان كانت رابعة وثانيه متحرك‪ ،‬او كانت خام�سة او �ساد�سة وجب حذفها ‪ (.‬ك�سال‬
‫– ك�سلى ‪ /‬م�صطفى – م�صطفي )‪.‬‬
‫•اذا اريد الن�سب اىل املنقو�ص ينظر اىل اىل يائه ‪ :‬فان كانت ثالثة قلبت واوا وفتح ما قبلها ‪ ،‬وان كانت رابعة‬
‫جاز حذفها او قلبها واوا مع فتح ما قبلها ‪ ،‬ان كانت خام�سة او �ساد�سة وجب حذفها ‪ (.‬ال�صدى – ال�صدوي‬
‫‪ /‬الرامي – الرامي او الراموي )‪.‬‬
‫•عند الن�سب اىل املمدود ينظر اىل همزته ( �صحراء �صحراوي ) ‪ ،‬فان كان للتانيث قلبت واوا ‪ ،‬وان كانت‬
‫ا�صلية بقيت على حالها ‪ ،‬وان كانت منقلبة عن ا�صل جاز ابقا�ؤها وقلبها واوا ‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫أسماء المراسلين والوكاالت والتواقيع‬

‫ ‬

‫•يكتب املكان ثم امل�صدر يف مقدّمة املو�ضوع وقد يكتب يف خامتته كما يلي‪ :‬عمان‪ :‬زياد الرباعي‬
‫•�إذا كان املكان غري م�شهور‪ّ ،‬‬
‫يو�ضح ا�سم الدولة على ال�شكل التايل‪ :‬املفرق‪ ،‬االردن‪ :‬نزار حداد‬
‫•�إذا كان م�صدر اخلرب مكانني �أو �أكرث تو�ضع فا�صلة (‪ )،‬بني كل ا�سم مكان‪ ،‬مثل‪ :‬بريوت‪ ،‬دم�شق‪ ،‬ع ّمان‬
‫(عوا�صم)‪ :‬رويرتز‪� ،‬أ ف ب‬
‫•�إذا كان اخلرب معتمدا على وكالة �أنباء فقط‪ ،‬يو�ضع ا�سم الوكالة على �سطر وحده قبل اخلرب مثل‪ :‬ع ّمان‪ :‬برتا‬
‫•�إذا اعتمد اخلرب على وكالتني‪ ،‬ي�أتي ا�سماهما كما يلي‪ :‬ع ّمان‪ :‬رويرتز‪� ،‬أ ف ب‪.‬‬
‫•عند كتابة �أ�سماء الوكاالت خمت�صرة مثل‪�( :‬أ ف ب) ال تو�ضع نقط بني الأحرف‪.‬‬
‫•عندما تتعدد م�صادر اخلرب اجلغرافية نكتب‪ :‬عمان‪ ,‬القاهرة ‪ :‬حممد يو�سف ‪ ,‬زياد الرباعي‪.‬‬
‫•ال يتكرر ا�سم املرا�سل يف ال�صفحة الأوىل‪ .‬ف�إذا كتب مو�ضوعا �آخر ون�شر فيها‪ ،‬يكتب ا�سم املكان الذي �أر�سل‬
‫منه مو�ضوعه �أو خربه متبوعا بكلمة «الد�ستور» بني عالمتي تن�صي�ص‪ ،‬مثل ‪ :‬دم�شق‪( :‬الد�ستور)‪.‬‬
‫خمت�ص يف �آخر مو�ضوع �أو مقال كتبه يف�ضل ذكر لقبه واخت�صا�صه ووظيفته او‬
‫•عندما يتم التعريف بكاتب �أو‬
‫ّ‬
‫مكان عمله‪ ،‬مثل‪ :‬ا�ستاذ العلوم ال�سيا�سية يف اجلامعة االردنية‪ ،‬عمان‪.‬‬

‫األلقاب‬

‫ ‬

‫ ‬

‫•يف�ضل عدما�ستخدام ال�صفات �سلبا �أو ايجابا مثل‪ :‬ال�شاعر الكبري ‪ ،‬الف ّنان املبدع‪ ،‬املو�سيقي اخل ّالق‪ ،‬املغ ّني‬
‫املعروف �أو امل�شهور‪.‬‬
‫ّ‬
‫• ال ي�ستخدم افعل التف�ضيل‪ ،‬مثل‪� :‬أكرث الفنانني عطاء‪� ،‬أف�ضل كتّاب الرواية احلديثة‪� ،‬أ�شهر املدن ال�سـياحية‪.‬‬
‫•يف�ضل عدم �إ�ستخدام املبني للمجهول �إال يف حاالت ال�ضرورة ‪ :‬جرح رئي�س الوزراء �أثناء قيادته ‪...‬‬
‫• ال ت�ستخدم الألقاب الت�شريفية‪ ،‬مثل‪ :‬فخامة‪� ،‬سيادة‪ ،‬معايل‪� ،‬سعادة‪� ،‬أ�ستاذ‪ ،‬بروف�سور‪� ،‬أكادميي‪ ،‬ح�ضرة‪،‬‬
‫دولـة‪ ،‬عطوفة‪ ،‬جناب‪ ،‬ال�س ّيد‪ ، ،‬ال�شيخ‪� ،‬سماحة‪ ،‬ف�ضيلة‪ ،‬نيافة‪ ،‬قدا�سة‪.‬‬
‫•ال يذكر قبل �أ�سماء ر�ؤ�ساء احلكومات وقبل �أ�سماء ر�ؤ�ساء الربملانات وما �شابه لقب «الرئي�س» بل يذكرون على‬
‫ال�شكل التايل‪ :‬رئي�س وزراء االردن نادر الذهبي ‪ ،‬رئي�س جمل�س النواب املهند�س عبد الهادي املجايل ‪ ،‬وكل‬
‫رئي�س وزراء �سابق �أو ما �شابه تذكر وظيفته ال�سابقة بعد ا�سمه‪.‬‬
‫•يف�ضل �إ�ستخدام ال�صفة قبل الأ�سم ‪ :‬جاللة امللك عبد اهلل الثاين‬
‫عالمات الترقيم‬

‫الفاصلة (‪)،‬‬

‫ •ت�ستعمل لف�صل بع�ض �أجزاء الكالم يف اجلملة الواحدة ‪ ،‬ويقف عندها القارىء وقفة خفيفة ‪.‬‬
‫ تو�ضع بني اجلمل التي يتكون من جمموعها كالم تام يف معنى معني ‪.‬‬‫ تو�ضع بني ال�شيء واق�سامه مثل انواع املادة ثالثة ‪ :‬اج�سام �صلبة ‪ ،‬و�أج�سام ‪.............‬‬‫ بني الكلمات املفردة املرتبطة بكلمات اخرى جتعلها �شبيهة باجلمل يف طولها‬‫ •كل فرد يف االمة جمند ملعركة امل�صري ‪ :‬الفالح يف حقله ‪ ،‬العامل يف م�صنعه ‪...........،‬‬
‫‪51‬‬

‫الفصل السادس‪:‬‬

‫قواعد اللغة والتحرير‬

‫ بعد لفظ املنادى ‪ .‬يا علي ‪ ،‬حل موعد �سفرك ‪.‬‬‫الفاصلة المنقوطة (؛)‬

‫ بني ركني اجلملة اذا طال الركن االول ؛ ب�أن توالت فيه جمل كثرية ‪ ،‬عن طريق الو�صف‪� ،‬أو اال�ضافة �أو نحو ذلك‪،‬‬‫بحيث تكون هذه اجلمل فا�صال طويال بني هذا الركن والركن الثاين الذي يتم به معنى اجلملة ‪ .‬مثل الف�صل بني‬
‫املبتد�أ واخلرب‪ ،‬الف�صل بني ال�شرط واجلواب ‪.‬‬

‫ تو�ضع بني اجلمل وتعني ان يقف القارىء عندها وقفة �أطول قليال من �سكتة الفا�صلة ‪.‬‬‫ تو�ضع بني جملتني تكون ثانيتهما م�سببة عن ا ْالول ‪.‬‬‫ •مثال ( لقد غامر مباله كله يف م�شروعات مل يخطط لها ؛ فتبدد هذا املال)‪.‬‬
‫ ان تو�ضع بني جملتني تكون ثانيتهما �سببا ل ْالول ‪.‬‬‫ •مثال ( مل ايحقق ما كان يطمح فيه من درجات عالية ؛ النه مل يت�أن يف االجابة)‪.‬‬
‫ ان تو�ضع بني جمل طويلة ‪ ،‬يت�ألف من جمموعها كالم تام الفائدة ‪ ،‬فيكون الغر�ض من و�ضعها امكان التنف�س‬‫بني اجلمل ‪ ،‬وجتنب اخللط بينها ب�سبب تباعدها ‪.‬‬

‫عالمة التنصيص (« « )‬

‫النقطة (‪ ).‬وتسمى ايضا الوقفة‬

‫ •يو�ضع بني قو�سيها املزدوجني كل ما ينقله الكاتب من كالم غريه ملتزما ن�صه وما فيه من عالمات الرتقيم ‪.‬‬

‫ تو�ضع بعد نهاية اجلملة التي مت معناها وا�ستوفت كل مقوماتها ‪ ،‬بحيث تالحظ ان اجلملة التالية تطرق معنى‬‫جديدا غري ما عر�ضت يف اجلملة ال�سابقة ‪.‬‬

‫عالمة الحذف (‪)...........‬‬

‫النقطتان (‪):‬‬

‫ت�ستعمالن يف �سياق التو�ضيح والتبيني ‪.‬‬
‫ تو�ضعان بني لفظ القول والكالم املقول �أو ما ي�شبهها يف املعنى ‪ .‬مثال( قيل لإيا�س بن معاوية‪ :‬ما فيك‪....‬‬‫ تو�ضعان بني ال�شيء و�أنواعه و�أق�سامه ‪ .‬مثال ( انواع الكالم ‪ :‬حرف وفعل وا�سم ) ‪.‬‬‫ قبل الكالم الذي يعر�ض لتو�ضيح ما �سبقه ‪ .‬مثال ( التوعية املرورية جليلة الفوائد ‪.......... :‬‬‫ قبل االمثلة التي ت�ساق لتو�ضيح قاعدة �أو حكم ‪ .‬يف ج�سم االن�سان بع�ض املعادن ‪ :‬كاحلديد ‪...........‬‬‫الشرطة (‪)-‬‬

‫ •‪ -‬تو�ضع بني العدد رقما او لفظا وبني املعدود ‪ .‬مثال ( للكالم �شروط اربعة ال ي�سلم املتكلم من الزلل اال بها‬
‫ •اوال –‬
‫ •ثانيا –‬
‫‪52‬‬

‫عالمة االستفهام (؟)‬

‫ •تو�ضع بعد اجلملة اال�ستفهامية ‪� ،‬سواء �أكانت �أداة اال�ستفهام مذكورة يف اجلملة �أم حمذوفة ( ت�سمع الكالم‬
‫املكذوب عني وت�سكت ؟ ا�صلها ‪� .‬أت�سمع )‪.‬‬
‫عالمة التأثير أو التعجب (!)‬

‫ •تو�ضع بني اجلمل التي تعرب عن االنفعاالت النف�سية كالتعجب والفرح واحلزن والدعاء والده�شة واال�ستغاثة ‪.‬‬

‫ •‪ -‬تو�ضع عندما ينقل الكاتب جملة �أو فقرة �أو �أكرث من كالم غريه لال�ست�شهاد بها يف تقرير او يف فكرة ‪،‬‬
‫فقد يجد املوقف ي�شري باالكتفاء ببع�ض الكالم املنقول واال�ستغناء عن بع�ضه مما ال يت�صل ات�صاال وثيقا بحاجة‬
‫الكاتب‪ ،‬فيحذف ما ي�ستغني عنه ‪ ،‬ويكتب بدل املحذوف عالمة احلذف وهي ‪ ،........‬كذلك ت�ستخدم عندما يكون‬
‫املحذوف كالما قبيحا او معيبا او ال يريد الكاتب ذكره‪.‬‬
‫القوسان (‬

‫)‬

‫ •يو�ضعان و�سط الكالم‪ .‬ويكتب بينهما االلفاظ التي لي�ست من االركان اال�سا�سية لهذا الكالم‪ ،‬مثل اجلمل‬
‫االعرتا�ضية‪ ،‬التف�سري‪ ،‬الفاظ االحرتا�س‪.‬‬
‫العدد والمعدود‬

‫ االعداد من ثالثة اىل ت�سعة تكون على عك�س املعدود مفردة ومركبة او معطوفا عليها ‪.‬‬‫ العدد ع�شرة يكون على عك�س املعدود ان كان مفردا وعلى وفقه ان كان مركبا ‪.‬‬‫‪ -‬العددان واحد واثنان يوافقان املعدود مفردين او مركبني او معطوفا عليهما ‪.‬‬

‫الفصل السادس‪:‬‬

‫قواعد اللغة والتحرير‬

‫ مائة والف والفاظ العقود تلزم �صورة واحدة ‪� ،‬سواء اكان املعدود مذكرا ام م�ؤنثا ‪.‬‬‫ •االعداد من ‪ 9-1‬تكتب كتابة ‪ :‬ت�سعة رجال‬
‫ •االعداد من ع�شرة ف�أكرث تكتب �أرقاما ‪ 17:‬طالبا‬
‫ •العقود تكتب ارقاما‪ 150 ،70 ،20 :‬مليونا‬
‫ اذا اريد تعريف عدد بال ‪ ،‬فان كان م�ضافا ادخلت ال على امل�ضاف اليه ‪ ،‬وان كان مركبا ادخلت على �صدره‪،‬‬‫وان كان معطوفا عليه ادخلت على اجلز�أين ‪.‬‬
‫ •‪ -‬ي�صاغ من العدد ا�سم على وزن فاعل من االعداد املفردة من اثنني اىل ع�شرة لي�صف ما قبله ويدل على‬
‫ترتيبه ‪ ،‬وي�صاغ مثل ذلك من �صدور االعداد املركبة ومن االعداد املعطوف عليها من واحد اىل ت�سعة ‪.‬‬
‫قواعد النحو واإلمالء‬
‫الهمزات ‪:‬‬

‫ مفتوحة ‪� -‬أجاب‬‫ مك�سورة – �إجابة‬‫ م�ضمومة – �أجيب‬‫ �أول الكلمة – تكون همزة و�صل ( تلفظ وال تكتب – اجتهد ) وتكون همزة قطع ( تلفظ وتكتب ‪� -‬أخذ ) ‪.‬‬‫ و�سط الكلمة – �س�أل‬‫ �أخر الكلمة – بد�أ‬‫ تكتب على الف اذا كان قبلها مفتوحا – ي�أمر ‪� ،‬ش�أنه ‪.‬‬‫ تكتب على واو اذا كان قبلها م�ضموما – م�ؤمن ‪ ،‬ل�ؤم ‪.‬‬‫ تكتب على ياء اذا كان قبلها مك�سورا – بئر ‪ ،‬ا�ستئناف ‪.‬‬‫ اذا كان ما قبلها مفتوحا وبعد الف املد او الف التثنية فتكتب هي وهذه االلف الفا عليها مده (مكاف�آت ‪ ،‬من�ش�آت‪ ،‬ملج�آن) ‪.‬‬‫ اذا كان بعد الهمزة واو املد كتبت الهمزة مفردة ‪ ،‬اذا كان احلرف الذي قبلها ال يو�صل مبا بعده (بدءوا‪ ،‬يقرءون رءوف‪.‬‬‫‪ -‬الهمزة املتو�سطة املك�سورة تكتب على ياء مهما كان حركة احلرف الذي قبلها ‪ ،‬ومهما يكن نوع احلرف الذي‬

‫قبلها �أو بعدها ( مطمئن ‪� ،‬سئل ‪ ،‬يئن ‪ ،‬عزرائيل )‪.‬‬
‫ الهمزة يف �أخر الكلمة‪:‬‬‫ قبلها �ساكن – مفردة ( جزء )‬‫ قبلها حرف علة الفا ( جزاء )‬‫ قبلها حرف علة واوا ( ن�شوء )‬‫ قبلها حرف علة ياء ( جريء ‪ ،‬ي�ضيء )‬‫ اذا كان ال�ساكن قبلها حرفا �صحيحا يف�صل بعده كتبت مفردة وبعدها �ألف مبدلة من تنوين املن�صوب ( بدءا‪ ،‬ردءا)‪.‬‬‫ اذا كان ال�ساكن قبلها حرفا �صحيحا يو�صل مبا بعده كتبت على نربة وبعد الف مبدلة من تنوين املن�صوب‬‫(عبئا ‪ ،‬دفئا)‪.‬‬
‫ اذا كان ال�ساكن قبلها الفا كتبت مفردة وال يكتب بعدها الف ( هواء ‪� ،‬ضياء ‪ ،‬احياء)‪.‬‬‫ اذا كان ال�ساكن قبلها واوا‪ ،‬كتبت الهمزة منفردة وبعد الألف املبدلة من تنوين املن�صوب ( �سوءا ‪ ،‬هدوءا)‪.‬‬‫ اذا كان ال�ساكن قبلها ياء كتبت الهمزة على نربة وبعدها االلف املبدلة من تنوين املن�صوب ( �شيئا‪ ،‬جريئا)‪.‬‬‫ اذا كان ما قبلها متحركا كتبت على حروف ينا�سب حركة ما قبلها ( بد�أ ‪ ،‬قر�أ‪ ،‬يقر�أ ‪ ،‬يلج�أ ‪ ،‬نب�أ )‪.‬‬‫ •االلف املتطرفة ‪ :‬اال�سماء االعجمية ( �سخا‪ ،‬طما‪ ،‬يافا‪ ،‬امريكا) ماعدا (ك�سرى‪،‬مو�سى‪،‬عي�سى‪ ،‬بخارى)‪.‬‬
‫ •حذف االلف ‪:‬‬
‫ حتذف االلف من كلمة ( ابن ) اذا كانت بني علمني �أو كناية ( علي بن �أبي طالب ‪ ،‬عبد اهلل بن احل�سني ‪ ،‬ابو‬‫الف�ضل بن �أبي املجد ‪ ،‬الهادي بن زين العابدين)‪.‬‬
‫ وتبقى اذا وقعت بني ا�سمني غري علمني ( الفالح ابن الفالح‪ ،‬عبد اهلل الثاين ابن احل�سني‪ ،‬طارق هو ابن زياد)‪.‬‬‫ •‪ -‬ال حتذف االلف اذا كانت جوابا �أو نعتا لعلم �أو خرب ( ابن من يو�سف ‪ :‬يو�سف ابن يعقوب)‪.‬‬
‫ •‪ -‬حتذف االلف من الب�سملة ( ب�سم اهلل)‪.‬‬
‫ •‪ -‬ال حتذف يف ( با�سم الوطن او با�سم العلي القدير)‪.‬‬
‫ •حذف الواو للتخفيف ‪ ( :‬داود ‪ ،‬طا�ؤ�س ‪ ،‬هاون)‪.‬‬
‫‪53‬‬

‫أخطاء شائعة‬

‫الفصل السابع ‪:‬‬
‫اخلط�أ‬

‫�أكد على موقفه‬
‫�شرق عمان او غربها‬
‫جريدة‬
‫�صحايف‬
‫�صرح له‬
‫اقمار �صناعية‬
‫التقيت بوزير الرتبية‬
‫اثر عليه‬
‫جمادى الثانية‬
‫ربيع الثاين‬
‫قتلوا على بكرة ابيهم‬
‫جاء احمد ثم جاء حممود‬
‫كان يل مبثابة االخ‬
‫�أجاب على ال�س�ؤال‬
‫جتول يف عمان‬
‫احلواري‬
‫ن�شر حوايل‬
‫تخرج من جامعة‬
‫الدور االر�ضي‬
‫زرع �شجرة ‪ -‬الزراعة للبذور واحلب‬
‫يكاد ال ي�سمع‬
‫ال�سوق املايل‬
‫�صادق القرار‬
‫القانون �سيء ال�صيت‬
‫يعاين من �ضغط الدم‬
‫ده�سته‬
‫اعتذر عن احل�ضور‬
‫نواياه ح�سنة‬
‫�سوف يدر�س املو�ضوع‬
‫كافة املدن‬
‫نف�س الوقت‬
‫خرب هام‬

‫اخطاء شائعة‬
‫ال�صواب‬

‫�أكد موقفه‬
‫�شرقي وغربي‬
‫�صحيفة‬
‫�صحفي‬
‫اذن له يف ال�سفر‬
‫ا�صطناعية‬
‫التقيت وزير الرتبية‬
‫اثر فيه‬
‫جمادى الآخرة‬
‫ربيع الآخرة‬
‫قتلوا عن بكرة �أبيهم‬
‫جاء احمد ثم حممود‬
‫كان يل كالأخ‬
‫�أجاب عن ال�س�ؤال‬
‫جال يف عمان‬
‫احلارات‬
‫ن�شر نحو الف ق�صة‬
‫تخرج يف جامعة‬
‫ع�ضو وع�ضوة ‪ /‬دكتور ودكتورة ‪ /‬يجوز التذكري والت�أنيث‬
‫الطابق االر�ضي‬
‫غر�س �شجرة‬
‫ال يكاد ي�سمع‬
‫ال�سوق املالية‬
‫اجاز �أو �أقر القرار‬
‫القانون �سيء ال�سمعة‬
‫يعاين من ارتفاع او انخفا�ض يف �ضغط الدم‬
‫دا�سته او دع�سته‬
‫اعتذر عن عدم احل�ضور‬
‫نياته ح�سنة‬
‫�سيدر�س املو�ضوع‬
‫املدن كافة‬
‫الوقت نف�سه‬
‫خرب مهم‬
‫اخالء املكان‬

‫�أدى اليمني القانوين‬
‫�أجاب على ال�س�ؤال‬
‫تلفون‬
‫مقابلته للرئي�س‬
‫الربع �ساعة االوىل‬
‫مليون ون�صف او �ساعة ون�صف‬
‫لغاية االن‬
‫ميزانية‬
‫البيان التايل‬
‫م�شروعات‬
‫الول مرة‬
‫مو�ضوعات‬
‫ك�شف عن اجلرمية‬
‫يافطات‬
‫�سوريا‬
‫اوربا‬
‫�أنكلرتا‬
‫ادان‬
‫الدرجة االعلى‬
‫املنطقة اال�سفل‬
‫اخ�صائي‬
‫يتوجب‬
‫كان و�صل‬
‫ام�س الأول‬
‫تقول امل�صادر‬
‫داهم‬
‫عامود‬
‫ملغادرة‬
‫�أكفياء‬
‫جد قا�سية‬
‫ال�سنة القادمة‬
‫ا�ستلم‬

‫اجالء اجلرحى‬
‫�أدى اليمني القانونية‬
‫�أجاب عن ال�س�ؤال‬
‫هاتف‬
‫مقابلته الرئي�س‬
‫ربع ال�ساعة االوىل‬
‫مليون ون�صف املليون ‪� /‬ساعة ون�صف ال�ساعة‬
‫حتى االن‬
‫موازنة‬
‫البيان الآتي‬
‫م�شاريع‬
‫للمرة االوىل‬
‫موا�ضيع‬
‫ك�شف اجلرمية‬
‫الفتات‬
‫�سورية‬
‫اوروبا‬
‫اجنلرتا‬
‫ا�ستعمل قتيال وجريحا يف االعمال الع�سكرية وامل�صابني ويف احلوادث االخرى‬
‫احلروق تذكر وفق درجتها ( اوىل ‪ ،‬ثانية ‪ ،‬ثالثة )‬
‫دان‬
‫الدرجة العليا‬
‫املنطقة ال�سفلى‬
‫اخت�صا�صي‬
‫يجب‬
‫كان قد و�صل‬
‫الأول من �أم�س‬
‫تقول م�صادر‬
‫دهم‬
‫عمود‬
‫اىل مغادرة‬
‫�أكفاء‬
‫قا�سية جدا‬
‫ال�سنة املقبلة‬
‫ت�سلم‬
‫‪57‬‬

‫البحث عبر االنترنت‬

‫الفصل الثامن‪:‬‬

‫البحث عبر االنترنت‬

‫ •تهدف هذه املادة �إىل التعريف بكيفية البحث عن املعلومات عرب �شبكة االنرتنت‪ ،‬وحتديدا حمركات البحث‪،‬‬
‫الدليل‪ ،‬جمموعات االخبار غرف الدرد�شة والبلوغرز‪ ،‬وتقييم �صفحات الويب‪.‬‬
‫ •وتنبع هذه املادة من اعتقادنا بالإمكانات واملعلومات الهائلة التي يختزنها الويب‪ ،‬من املعلومات وامل�صادر‬
‫الأولية وامل�صادر املتخ�ص�صة‪ ،‬وال�سيا�سية والآراء على �شتى اختالفها‪ ،‬والأرقام والإح�صاءات املتخ�ص�صة‬
‫والأدلة املتنوعة‪ ،‬واملواقع التعليمية‪ ،‬وغريها الكثري‪ .‬لذلك فان من ال�ضروري امتالك اف�ضل و�سائل البحث‬
‫لتحقيق اكرب فائدة من هذه الإمكانات الهائلة‪.‬‬
‫ما الذي تبحث عنه بالضبط؟‬

‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬

‫•ان العثور على ملف‪ ،‬معلومة‪ ،‬او �صفحة انرتنت‪ ،‬قد يكون امرا �سهال او امرا ي�ستحيل حتقيقه‪ .‬وهذا االمر‬
‫يعود يف جزء منه اىل احلجم ال�ضخم للمعومات املتوفرة على ال�شبكة‪ ،‬كما ا�شرنا �سابقا‪ ،‬كما يعود اىل ان‬
‫ال�شبكة لي�ست م�صنفة او مبوبة او مفهر�سة بح�سب �أي ترتيب ابجدي او مفردات قيا�سية‪ ،‬كما يف املكتبات‬
‫ومراكز التوثيق‪.‬‬
‫•ففي الويب يعتمد البحث على تخمني الكلمات املنا�سبة (الكلمات املفتاحية)‪ ،‬التي قد حتتويها ال�صفحات‬
‫املراد البحث فيها عن املعلومات املطلوبة‪ ،‬او تخمني امل�صطلحات والت�صنيف التي ا�ستخدمت الدراج مو�ضوع‬
‫البحث حتته‪.‬‬
‫•وعندما تقوم مبا ي�سمى «البحث يف ال�شبكة» فعمليا ال تكون تبحث يف ال�شبكة ذاتها مبا�شرة فمن امل�ستحيل‬
‫البحث يف ال�شبكة‪ ،‬فال�شبكة هي جمموع �صفحات الويب املخزنة على اجهزة اخلوادم العمالقة (ال�سريفر)‬
‫املوجودة يف �شتى انحاء االر�ض‪ .‬وجهاز احلا�سوب غري قادر على الو�صول اىل كل هذه اخلوادم دفعة واحدة‪.‬‬
‫وامنا قدرة جهاز احلا�سوب تكمن بالبحث م�ستخدما «اداة و�سيطة» للبحث‪ ،‬من املتوفرة حاليا على االنرتنت‪.‬‬
‫ومبعنى ما فان جهاز احلا�سوب ي�ستخدم اداة بحث قادرة فقط على الدخول اىل معلومات او �صفحات متوفرة‬
‫على ال�شبكة ولي�س كل ال�شبكة‪.‬‬
‫•وتوفر اداة البحث خا�صية االرتباطات الت�شعبية ‪ Hypertext‬املرتبطة بعناوين ‪ URL‬املواقع او ال�صفحات‪.‬‬
‫وتقوم انت بال�ضغط على هذه الروابط ال�سرتجاع امللفات‪ ،‬ال�صور‪ ،‬ال�صوت واكرث‪ ،‬من خالل اخلوادم الفردية‬
‫املنت�شرة يف العامل‪.‬‬
‫•ولي�ست هناك �أي طريقة حتى االن تتيح للم�ستخدم ت�صفح كل ال�شبكة العاملية‪ ،‬واي موقع او اداة بحث تدعي‬
‫انها قادرة على الو�صول اىل كل ال�شبكة يكون ادعائها زائفا وال يعك�س الواقع‪.‬‬

‫أنواع أدوات البحث المتوفرة على الشبكة‪:‬‬
‫محركات البحث ‪Search Engine‬‬

‫ •تعترب حمركات البحث ‪ Search Engine‬اكرث االدوات ا�ستخداما للو�صول والبحث عن املعلومات عرب ن�سيج‬
‫ال�شبكة العاملية‪ ،‬غري ان هذه االدوات تعود على الباحث مبئات بل باالف النتائج التي قد ال تكون ذات �صلة‬
‫مبو�ضوع البحث‪ ،‬ولذلك فان ا�ستخدام حمركات البحث بدون ا�سرتاتيجيات بحث حمددة قد تزيد امل�ستخدم‬
‫جهال وحرية اكرث مما تفيد يف العثور على املعلومة املطلوبة‪.‬‬
‫برمجيات محركات البحث‬

‫ •وت�ستخدم حمركات البحث برامج (العنكبوت ‪ )Spider‬لالبحار عرب ال�شبكة والبحث عن املواقع اجلديدة‬
‫وا�ضافتها للمحرك بروابطها‪ .‬والجل ت�صنيف املعلومات التي ح�صل عيها «العنكبوت» ت�ستخدم حمركات‬
‫البحث برنامج «الفهر�سة «‪ « Index program‬او ما يطلق عليه «الكتالوج» وذلك من اجل ت�صنيف وفهر�سة‬
‫املادة التي مت العثور عليها وترتيبها وفقا للكلمات املفتاحية واملعلومات التي توفرت يف ال�صفحات التي عرث‬
‫عليها‪ .‬بعد ذلك يبد�أ عمل برنامج حمرك البحث ‪ search engine program‬عند كتابة كلمة مفتاحية يف‬
‫مربع البحث ‪� search box‬إذ ي�أخذ هذا الربنامج الكلمة املفتاحية ويبحث عن �صفحات الويب التي حتقق‬
‫اال�ستعالم‪ ،‬الذي كونه برنامج املفهر�س يف قاعدة بيانات الفهر�س‪ ،‬ثم يعر�ض نتيجة البحث املتمثلة ب�صفحات‬
‫الويب التي طلبها امل�ستخدم يف نافذة امل�ستعر�ض ‪ browser window‬ويقوم �أي�ضا بعملية الرتتيب لهذه‬
‫ال�صفحات‪ .‬وتختلف حمركات البحث عن بع�ضها يف �أ�سلوب العمل‪.‬‬
‫الدليل ‪( Directories‬البوابات)‬

‫ •مواقع الدليل مثل «ياهوو ‪ .« Yahoo‬ال تعمل هذه املواقع ب�شكل ايل انها تتم ادارتها من قبل جهد ان�ساين يقوم‬
‫بتنظيم املعلومات‪ ،‬تبويبا وت�صنيفا‪.‬‬
‫ •وتقدم الأدلة للم�ستخدم طريقة �سريعة للبدء بعمليات البحث عن املعلومات بوا�سطة تفح�ص املوا�ضيع امل�صنفة‬
‫التي يعر�ضها ‪� ،‬إذ يندرج حتت كل مو�ضوع الئحة من املوا�ضيع الفرعية فيمكن للم�ستخدم �أن يتفح�صها تباعا‬
‫�إىل �أن ي�صل �إىل املعلومات املطلوبة‪ ،‬ويف حال عدم وجود املعلومات حتت املو�ضوع الذي اختاره امل�ستخدم‪،‬‬
‫يرتاجع ويختار مو�ضوعا رئي�سيا �آخر ليقوم بالبحث يف تفرعاته من جديد‪.‬‬
‫‪61‬‬

‫الفصل الثامن‪:‬‬

‫البحث عبر االنترنت‬

‫ •وهناك عدد كبري من مثل هذه املواقع على ال�شبكة �سواء بالعربي او باالنكيزي اما ا�شهرها بالللغة االنكليزية‬
‫بعد موقع ياهو فهو موقع التافي�ستا وايكزت (‪.)Altavista .Excit‬‬

‫‪ – 4‬هل �أي من الكلمات الواردة يف ‪ 1‬و ‪ 2‬و ‪ 3‬تنتمي اىل عبارة او رابط ‪� ،‬أي هل هي منتظمة يف �سياق ما او‬
‫انها كل�شيه‪ .‬ابحث عن هذه كما لو كانت « عبارة مقتب�سة»‪ ،‬مثال «مر�ض معدي‪ ،‬عمل انتقامي»‪.‬‬
‫‪ – 5‬بخ�صو�ص الكلمات الوادرة يف رقم (‪ ،)4‬هل هناك مرادفات‪ ،‬هل دققت اال�ستخدام اللغوي واالخطاء‬
‫النحوية واالمالئية او طريقة كتابة مغايرة‪ ،‬او م�صطلحات رديفة قد تكون م�ستخدمة يف مواقع اخرى‪.‬‬
‫رمبا كان عليك ربط هذه الكلمات اجلديدة با�ضافة (او) وو�ضع �أي م�صطلح م�شابه داخل قو�سني‪.‬‬
‫‪ – 6‬هل فكرت بكلمات غريبة او من غري املمكن ان تكون م�ستخدمة يف الوثائق املراد البحث فيها‪ .‬من ال�صعب‬
‫ا�ستخدام كلمات مثل (ال) او ا�ستباق �أي م�صطلح بفراغ‪.‬‬
‫‪ -7‬ما هي امل�صطلحات املو�سعة التي ميكن ان تكون م�ستخدمة او تغطي املو�ضوع املراد البحث فيه‪ .‬عندما تقوم‬
‫بعملية البحث يف االق�سام على الدليل او يف حمركات البحث او املعطيات حاول ا�ستخدام امل�صطلحات‬
‫املو�سعة مثل «احلياة الربية» خط الفقر» «الفقر املدقع» فان هذه امل�صطلحات تعطيك نتائج قريبة جدا‪.‬‬

‫ •ان البحث عن املعلومات عرب ال�شبكة يعترب عملية (‪ )Process‬تتطلب تقييما ال�سرتاتيجيات البحث املتبعة‬
‫وعملية تعلم م�ستمرة لتو�صل اىل اكرب فائدة من ال�شبكة يف البحث‪.‬‬
‫ •اخلطوات اخلم�س التي ين�صح باتباعها يف عملية البحث‪:‬‬
‫ •حلل مو�ضوع البحث املراد بدقة وقرر من اين تبد�أ‪:‬‬
‫ •من اجل القيام بعملية حتليلية م�سبقة للمو�ضوع املراد البحث عنه اطرح هذه اال�سئلة على نف�سك‪:‬‬
‫‪ – 1‬ما هي الكلمات الفريدة‪ ،‬اال�سماء املميزة‪ ،‬االخت�صارات مثل اخت�صار ا�سم �صندوق النقد الدويل او‬
‫البنك الدويل املمكن ان يكون مو�ضوع بحثك يت�ضمنها‪ .‬قد ت�شكل هذه منطلق البداية النها �سوف ت�ساعد‬
‫يف حتديد مو�ضوع البحث واالنطالق من نقطة �صفر‪.‬‬
‫‪ – 2‬هل بامكانك التفكري يف التجمعات‪ ،‬املنظمات‪ ،‬اجلمعيات‪ ،‬اجلماعات التي قد تكون ذات عالقة مبو�ضوع‬
‫البحث ومتتلك معلومات عنه على �صفحاتها اخلا�صة‪ .‬البحث عن ه�ؤالء ميكن ان يكون «عبارة مقتب�سة»‪،‬‬
‫للبحث عن موقعها على ال�شبكة والتي ميكن ان تت�ضمن روابط لها �صلة بعملية البحث مثل ‪ :‬ال�صحف‪،‬‬
‫جماعات الدرد�شة‪ ،‬او معلومات عن املو�ضوع‪.‬‬
‫‪ – 3‬ما هي الكلمات االخرى التي يحتمل ان تت�ضمنها الوثائق على ال�شبكة‪ .‬ميكن ان ت�ستخدم هذه الكلمات‬
‫بربطها ب (و) او بت�سبيقها بعالمة زائد دون ا�ستخدام فراغ‪.‬‬

‫هل يتضمن موضوع البحث‪:‬‬

‫من اين يجب البدء؟‬

‫ •من املهم البدء يف ا�ستخدام خمتلف ادوات البحث ا�ستنادا اىل مدى املعرفة باملعلومة املراد البحث عنها‪:‬‬
‫هل يراد معلومات مو�سعة؟‪ ،‬هل البحث ين�صب على معلومة او عبارة او م�صطلح حمددة؟ هل ين�صب البحث‬
‫على طيف وا�سع من املعلومات و�ضخامة توفره ال�شبكة؟‪ ،‬متى يجب البحث‪ ،‬هل هناك انهاك ب�سبب حجم‬
‫املعلومات املتدفقة او املعلومات غري ذات ال�صلة مبو�ضوع البحث؟ هل هناك مرادفات او م�صطلحات �شبيه‬
‫ومكافئة ملا تبحث عنه؟ كل واحدة من هذه الأ�سئلة ميكن ان تعطيك دليال او مفتاحا للنقطة التي يجب ان‬
‫تبد�أ منها‪.‬‬
‫استراتيجيات لعملية بحث اكثر افادة‪:‬‬

‫‪62‬‬

‫ •كلمات مميزة لها معنى فريد‪ ،‬مثل جماعة‪ ،‬او �سوء تغذية‪ ،‬او هل تبحث يف مو�ضوعك با�ستخدام كلمات‬
‫�شائعة ال متتلك غريها ول�سوف تعطيك نتائج خارج املو�ضوع املراد مثل « النظام خرج عن ال�سيطرة بفعل‬
‫اال�ضطراب»‪ ،‬وهي عبارة م�ستخدمة بكرثة يف مو�ضوعات �شتى‪ ،‬او كلمة قد ت�شري اىل عدة معاين يف نف�س‬
‫الوقت او اىل جمموعة‪� ،‬صخور‪ ،‬ا�شخا�ص‪ ،‬مثل كلمة ا�سطورة التي قد تكون �شائعة اال�ستخدام يف جماالت‬
‫�شتى‪ .‬حاول ان ت�ستخدم نظرة او�سع على مو�ضوعات ا�شمل مثل ‪ :‬ثقافة الفقر‪ ،‬البطالة‪ ،‬ثقافة العيب‪.‬‬
‫ •حدد طيف وا�سع من امل�صطلحات او املو�ضوعات امل�شرتكة‪� :‬سوء التغذية‪ .‬هل تريد درا�سات حديثة‪ ،‬ق�ص�ص‬
‫اخبارية‪ ،‬او كيف ي�ؤثر الفقر على تغذية االطفال‪.‬‬
‫ •هل متتلك مرادفات او م�صطلحات بديلة او تهجئة مغايرة للكلمات امل�ستخدمة‪ ،‬مثل ا�ستخدام الهمزة يف اللغة‬
‫العربية‪ ،‬او نهايات الكلمات‪ .‬يف امل�صطلحات حاول البحث يف بدائل لكلمة فقر مثال يف كلمات كـ «ذوي الدخل‬
‫املحدود» «الطبقات او الفئات االقل حظا» او «اال�سر امل�ستورة»‪ .‬وغريها‪ ،‬وكل هذه قد تعطيك نتائج قريبة‬
‫للمو�ضوع املراد البحث فيه‪ .‬الن بع�ض املواقع ت�ستخدم م�صطلحات خمتلفة فاملواقع احلكومية متيل عادة اىل‬
‫ا�ستخدام م�صطلحات اقل وقعا من تلك التي ت�ستخدمها جهات م�ستقلة‪.‬‬

‫الفصل الثامن‪:‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫البحث عبر االنترنت‬

‫•ابحث عن نقطة البدء يف عملية ا�ستخدام ادوات البحث‪.‬‬
‫•تعلم كلما ق�ضيت وقتا يف البحث وحاولت التنويع او تغيري مقاربتك كلما م�ضيت يف عملية البحث‪:‬ال تفرت�ض‬
‫بانك تو�صلت اىل ما تريد‪ ،‬انظر اىل نتائج بحثك‪ ،‬وفكر ماذا ميكن ان ت�ضيف لت�صل اىل اكرث مما تو�صلت‬
‫اليه‪.‬‬
‫•ال تتوقف او جتعل �أي من اال�سرتاتيجيات التي اتبعتها مل ت�صل لنتيجة توقفك عن البحث‪.‬‬
‫•اذهب من حمرك بحث اىل دليل ثم عد مرة اخرى‪ ،‬حاول العثور على دليل متخ�ص�ص مبو�ضوعك و�أبحث عن‬
‫معطيات وبحث فيها‪.‬‬
‫•ارجع دوما للإ�سرتاتيجيات الأكرث نفعا لك‪.‬‬
‫•جدول يحدد حاجات بحثك باملقارنة مع امكانات حمركات البحث‪:‬‬
‫• ان الغر�ض من التفكري يف املو�ضوع املراد البحث عنه قبل البدء بعملية البحث هو حتديد �شروط البحث‬
‫و ماهي الوجهة التي �سوف ت�سلكها للح�صول على املعلومة املطلوبة بنجاح‪ .‬واجلدول التايل جتد فيه (على‬
‫اليمني) الوجهة التي ميكن ان ت�سلكها يف �س�ؤالك البحثي‪ ،‬ا�ستخدمها لتحديد الوجهة التي تريد وتنا�سب‬
‫بحثك‪ ،‬اما على الي�سار فتجد و�صفا الدوات البحث م�صممة بغر�ض دعم �أي من احتياجاتك البحثية‪.‬‬

‫وجهة حتديد البحث‬
‫هل تبحث عن ا�سم علم او عبارة مميزة‪.‬‬
‫ا�سم منظمة او جمعية ما‪.‬‬
‫ا�سم علم او �شخ�صية ما‪.‬‬
‫جمموعة من الكلمات املرتابطة ذات ال�صلة‬
‫مبو�ضوع بحثك‪.‬‬
‫هل ميكن التفكري مثال با�سم منظمة ما‪ ،‬ا�سم‬
‫علم‪ ،‬او عبارة للبحث عنها‪ ،‬فرمبا تلقي �ضوءا‬
‫على ال�صفحات املراد البحث فيها‪.‬‬
‫هل بع�ض م�صطلحاتك هي كلمات عامة‪ ،‬حتتمل‬
‫عدة معاين وتندرج يف نف�س ال�سياق‪.‬‬
‫االطفال مرتبطني بالتلفزيون والعنف‪.‬‬
‫املو�ضوعية احد �شروط االخالقيات‬
‫ال�صحافية‪.‬‬
‫هل ح�صلت على نتائج كثرية خالل عملية‬
‫البحث غري مرغوب بها‪.‬‬
‫بحثك عن الفقر اظهر لك نتائج عن كتب او‬
‫رويات تتحدث عن الفقر بو�صفه حالة رومان�سية‬
‫او عن مر�ض فقر الدم او الفقر الثقايف وغري‬
‫ذلك‪ ،‬بينما انت تريد درا�سات وارقام حمددة‬
‫حول واقع الفقر يف االردن‪ .‬لذلك ف�أنت تريد‬
‫ا�ستثناء مثل هذه النتائج او امل�ؤ�س�سات التي‬
‫ظهرت خالل عملية احلث وغريها‪.‬‬
‫هل تت�ضمن عملية البحث مرادفات او كتابة‬
‫مغايرة (تهجئة خمتلفة)‪ ،‬او كتابة اجنبية‪.‬‬
‫املر�أة االنثى وال�شبكات‪.‬‬

‫اداة البحث املنا�سبة لتعلمها وا�ستخدامها‬

‫«عبارة البحث» هي اداة حتتاجها يف �أي عملية بحث‪.‬‬
‫تتطلب دوما �شروط منا�سبة لعملية ادخالها‪.‬‬
‫�ضع العبارة داخل هاللني‪.‬‬
‫امثلة‪:‬‬
‫«الفقر املدقع»‪.‬‬
‫«�صندوق املعونة الوطنية»‪.‬‬
‫«با�سم ال�سامل»‪.‬‬
‫ا�ستخدام املنطق البوويل و حرف العطف «و» او ‪ and‬قد يكون مفيدا‪.‬‬
‫مثال ‪ :‬االطفال والتلفزيون والعنف‪.‬‬
‫املو�ضوعية و ال�صحافة واالخالقيات‪.‬‬
‫يف االنكليزية ميكنك ا�ستخدام كلمة ‪.and‬‬
‫ا�ستخدم املنطق البوويل او احلرف «او» لال�ستثناء قد يكون مفيدا «الفقر‬
‫او الدخل املحدود» البطالة او �سوق العمل» «املراة او االنثى»‪ .‬ويف اللغة‬
‫الإنكليزية ميكن ا�ستخدام كلمة ‪ and not‬مثال »‪poverty in Jordan‬‬
‫‪ .»and not “books‬او ا�ستثني النتائج غري املرغوب بها با�ستخدام‬
‫ال�شرطة مثال «‪»poverty» employment - “minister of labor‬‬
‫ا�ستخدم يف عملية البحث باللغة الإنكليزية احلرف (‪ .)or‬مثل ‪woman‬‬
‫‪.or females» and networking‬‬
‫على حمرك البحث غوغل فان تكبري احلرف (‪ )OR‬ال يحتاج ال�ضافة كلمة‬
‫«‪.»and‬‬
‫يف كل الويب ا�ستخدم عالمات احل�صر وتخلى عن ‪.or‬‬
‫‪women, females with networking‬‬
‫اولية حول حدد بدقة كلمات البحث «وزارة ال�ش�ؤون االجتماعية»‪.‬‬
‫هل تبحث عن موقع و ‪ /‬او وثائق‬
‫«نظام املعلومات الوطني»»جيوب الفقر يف االردن»‪.‬‬
‫املراد البحث عنه؟‬
‫�شذب الكلمات‪.‬‬
‫االجتماعية‪.‬‬
‫ؤون‬
‫موقع وزارة ال�ش�‬
‫‪*Child‬‬
‫وثائق حول جيوب الفقر يف االردن‪.‬‬
‫هل تبحث عن معلومات لها نهايات مت�شابهة؟‬
‫‪Feminism, feminist, feminine‬‬
‫‪Children, child‬‬

‫‪63‬‬

‫الفصل الثامن‪:‬‬

‫البحث عبر االنترنت‬

‫آليات البحث في محركات البحث‬

‫اوال – عنوان الموقع‪:‬‬

‫ •ت�ستخدم حمركات البحث يف بحثها عن مواقع الويب ما يدعى الكلمات املفتاحية ‪ Keywords‬التي ميكن ان‬
‫تكون عبارة‪ ،‬وت�ستخدم �آليات البحث عادة بع�ض املعامالت ‪ Operators‬مع هذه الكلمات املفتاحية‪ ،‬لتوفري‬
‫خيارات �إ�ضافية لعملية البحث‪ ،‬وهناك طريقتني للبحث يف حمركات البحث هما‪:‬‬

‫ • ما هو نوع النطاق الذي يندرج �ضمنه املوقع‪ .org. com. Edu. Net/org. net . gov. gov/mail :‬اخرى‪.‬‬
‫ •هل املوقع من�شور بوا�سطة جهة ذات معنى؟ وهل عنوانه الـ ‪ URL‬يت�ضمن ا�سم هذه اجلهة‪.‬‬
‫ • ما هو ا�سم اجلهة النا�شرة او نطاقها؟‬

‫البحث البسيط ‪SIMPLE SEARCH‬‬

‫ثانيا‪ -‬انظر الى جانب الصفحة (قائمة التصفح) واجب على االسئلة التالية‪:‬‬

‫ •وهذا النوع من �أنواع البحث يقوم به معظم النا�س وخا�صة املبتدئني مع ا�ستخدام الإنرتنت وهم من يجهلون‬
‫تقنيات البحث املتقدم‪ .‬وهو يكون عن طريق و�ضع كلمة بدون �أي عالمات �أو �شارات ثم البحث عنها ولكننا‬
‫�سنجد النتيجة العديد من النتائج العالئقية والروابط املتينة‪.‬‬

‫ • من حرر ال�صفحة؟ هل هناك امييل ا�سم؟‬
‫ • التاريخ والتجديد‪.‬‬
‫ •موثوقية املوا�ضيع‪ ،‬ادلة‪.‬‬

‫البحث المتقدم ‪ADVANCED SEARCH‬‬

‫ •تزيد خ�صائ�ص البحث املتقدمة التي يوفرها الكثري من حمركات البحث �إمكان العثور على املعلومات‪ ،‬كما‬
‫�إنها طريقة فعالة للبحث عن معلومات حمددة �إذ تتيح للم�ستخدمني �إمكان البحث عن عدة كلمات مفتاحية مع ًا‪.‬‬
‫تقييم وتدقيق محتوى الصفحات ونتائج البحث‪:‬‬

‫ان تقييم �صفحات الويب حتتاج منك اىل اكت�ساب مهارتني يجب ا�ستخدامها يف ان واحد‪.‬‬
‫‪ – 1‬قم بتدريب عينيك وا�صابعك على �سل�سلة من التقنيات للم�ساعدة يف �سرعة التو�صل اىل النتائج املرجوة وماذا‬
‫حتتاج من �صفحة ما‪.‬‬
‫‪ – 2‬قم بتدريبك دماغك على التفكري النقدي‪ ،‬وحتى ب�شكل �شكي‪ ،‬عرب توجيه عدة ا�سئلة �سوف ت�ساعدك على‬
‫تقرير مدى الثقة يف �صفحة ويب ما‪.‬‬
‫تقييم محتوى المواقع اإللكترونية‬

‫ •تتبع ووثق عملية البحث التي تقوم بها ‪� .‬أدرج امل�صادر التي ح�صلت عليها يف قائمة وكذلك اكتب تاريخ‬
‫التدقيق ‪ .‬حدد امل�صدر وطريقة الو�صول �إليه والتاريخ ‪ .‬لعملية تقييم دقيقة ملحتوى موقع على ال�شبكة ‪ ،‬كن‬
‫�شكاكا‪ ،‬وفكر بعقل نقدي يف كل �صفحة جتدها‪� .‬أنظر اىل ال�صفحة و�سجل اال�سئلة التالية‪:‬‬

‫‪64‬‬

‫ثالثا‪ :‬انظر الى هذه المؤشرات‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•هل امل�صادر موثقة ب�شكل جيد‪.‬‬
‫• هل هي كافية؟ اذا كانت معلومات او وثائق من ال�صنف الثاين‪ ،‬هل ادخل عليها تعديالت او مت تزويرها؟‬
‫• روابط على مواقع اخرى؟‬
‫•وجهات نظر اخرى؟‬

‫رابعا – ماذا تقول هذه االسئلة؟‬

‫ •كم عدد الروابط‪ ،‬قليل كثري‪ ،‬ر�أيك؟ ابحث يف غوغل‪.‬‬
‫ •هل ال�صفحة مدرجة ب�شكل مالئم يف الدليل؟‬
‫ •ابحث عن النا�شر يف غوغول‪.‬‬
‫ •هل كل هذه املعلومات م�ضافة يف املوقع؟‬
‫ • الي غر�ض مت و�ضع او ن�شر املوقع على ال�شبكة؟‪ :‬معلومات‪ ،‬معطيات‪ ،‬اقناع‪ ،‬جتارة‪ ،‬اغراء ‪..‬الخ‪.‬‬
‫‪ -‬هل هناك �أي احتمال لعدم اجلدية او هل املوقع �ساخر؟‬

‫البحث عبر االنترنت‬
‫التدريب الصحفي‬
IWPR•
www.arij.net•

‫•ال�شبكة العربية لل�صحفيني اال�ستق�صائيني‬
American Press Institute•
/http://www.americanpressinstitute.org•
‫ ويوفر املوقع و�صالت مفيدة على موقع‬.‫•مركز تدريب ل�صحفيي ال�صحافة املطبوعة مقره الواليات املتحدة‬
.The Journalist’s Toolbox •
European Journalism Centre•
/http://www.ejc.nl•
‫ لديه معلومات خلفية وموارد عن و�سائل الإعالم الأوروبية‬،‫•مركز تدريب مقره هولندا‬
IFRA Newsplex•
http://www.newsplex.org/home.shtml•
‫•مراكز تدريب يف الواليات املتحدة و�أملانيا‬
Independent Journalism Foundation•
/http://www.ijf-cij.org•
‫•م�ؤ�س�سة تدعم ال�صحافة احلرة من �أربعة مراكز �إقليمية‬
International Center for Journalists•
http://www.icfj.org•
‫•مركز تدريب مقره يف الواليات املتحدة ولديه �أي�ضا و�صالت من جميع �أنحاء العامل لتدريب ال�صحفيني‬
65

:‫الفصل الثامن‬

‫ هل �صفحة الويب التي عرثت عليها تعادل او هي اف�ضل مما عرثت عليه يف املقاالت ال�صحفية‬:‫•احلد االدنى‬
‫او يف �أي من�شورات اخرى لي�ست جمانية؟‬
.‫•اخريا راقب وقيم م�سار تقدمك‬
‫•مواقع وم�صادر �صحفية على االنرتنت‬
‫•جماعات ت�ستلزم ع�ضوية‬
‫•معظم هذه اجلماعات عبارة عن منظمات ت�ستلزم ع�ضوية تقدم تدريبا يف م�ؤمترات تعقد بانتظام ولديها‬
.‫موارد على مواقعها على �شبكة الإنرتنت‬
BUSINESS: National Center for Business Reporting
/http://www.businessjournalism.org
CONFLICT: Center for War, Peace, and the News Media
/http://www.bu.edu/globalbeat
ENVIRONMENT: International Federation of Environmental Journalists
/http://www.ifej.org
INVESTIGATIVE: International Consortium of Investigative Journalists
/http://www.publicintegrity.org/icij
SCIENCE: International Science Writers Association
/http://internationalsciencewriters.org
SPORTS: Associated Press Sports Editors
/http://apse.dallasnews.com

‫الفصل الثامن‪:‬‬

‫البحث عبر االنترنت‬

‫وللإعالن عن فر�ص درا�سة يف �شبكته العاملية‬
‫ ‬

‫• ‪http:// www.ijnet.org‬‬

‫ ‬

‫•‪Internews‬‬

‫ ‬

‫•‪/http://www.internews.org‬‬

‫ •جمموعة �أمريكية غري هادفة للربح تقدم تدريبا لل�صحفيني يف جميع �أنحاء العامل‬
‫ ‬

‫•‪Institute for the Advancement of Journalism‬‬

‫ ‬

‫•‪/http://www.iaj.org.za‬‬

‫ •معهد تدريب للإعالم مقره يف جنوب �أفريقيا‬
‫ ‬

‫•‪Institute for War and Peace Reporting‬‬

‫ ‬

‫•‪http://www.iwpr.net‬‬

‫ ‬

‫ •منظمة توفر موقعا مركزيا لل�صحفيني الذين يبحثون عن معلومات جول تطوير املوارد الب�شرية‪ .‬و�أهم ما فيه‬
‫قاعدة بيانات ميكن البحث فيها عن برامج تدريب حملية و�إقليمية وقومية يف جمال ال�صحافة‬
‫ ‬

‫•‪No Train-No Gain‬‬

‫ ‬

‫•‪/http://www.notrain-nogain.org‬‬

‫ •حمررو التدريب يف ال�صحف يتبادلون الأفكار والتمارين على هذا املوقع‪.‬‬
‫ ‬

‫•‪The Poynter Institute‬‬

‫ ‬

‫•‪/http://www.poynter.org‬‬

‫ •كلية �صحافة‪ ،‬مقرها الواليات املتحدة‪ .‬ويقدم موقعها على �شبكة الإنرتنت موارد وخلفيات ق�ص�ص �صحفية‬
‫والعديد من الو�صالت‪.‬‬

‫ •تقارير خا�صة من كل منطقة على حدة بلغات متعددة ي�صدرها هذا املعهد الذي مقر لندن‬
‫ ‬

‫•‪John S. Knight Fellowships‬‬

‫ ‬

‫•‪http://knight.stanford.edu/program/index.html‬‬

‫ •يقدم زماالت درا�سية مهنية ملدة �سنة لدرا�سة ال�صحافة يف جامعة �ستانفورد لل�صحفيني املتميزين يف‬
‫منت�صف حياتهم املهنية‬
‫ ‬

‫•‪)Journalismtraining.org (Society of Professional Journalists‬‬

‫‪66‬‬

‫•‪http://www.journalismtraining.org/action/home‬‬

‫حرية التعبير‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•‪Article 19‬‬

‫•‪/http://www.article19.org‬‬

‫•جماعة دولية غري هادفة للربح تدعم حرية التعبري والتدفق للمعلومات يف جميع �أنحاء العامل‬
‫•‪Canadian Journalists for Free Expression‬‬
‫•‪/http://www.cjfe.org‬‬
‫•جماعة غري حكومية تدافع عن حقوق ال�صحفيني يف جميع �أنحاء العامل‬
‫•‪Freedom Forum‬‬
‫•‪/http://www.freedomforum.org‬‬

‫البحث عبر االنترنت‬
‫قواعد أخالق‬
American Society of Newspaper Editors
ASNE Statement of Principles. Reston, VA: American Society of Newspaper Editors, 2002.
http://www.asne.org/kiosk/archive/principl.htm
Radio-Television News Directors Association
Code of Ethics and Professional Conduct. Washington, DC: Radio-Television News
Directors Association, 2000. http://www.rtnda.org/ethics/coe.shtml
Society of Professional Journalists
.SPJ Code of Ethics. Indianapolis, IN: Society of Professional Journalists, 1996
http://spj.org/ethics.asp
International Center for Journalists
.Code of Ethics (by country and region). Washington, DC
English version: http://www.ijnet.org/Director.aspx?P=Ethics

67

:‫الفصل الثامن‬

‫•منفذ معلومات يعالج ب�صورة �أ�سا�سية الق�ضايا املتعلقة بالتعديل الأول للد�ستور وحرية املعلومات‬
Inter American Press Association•
/http://www.sipiapa.org•
‫•رابطة تدعم ال�صحافة احلرة يف ن�صف الكرة الغربي‬
Journalists for Human Rights•
/http://www.jhr.ca•
‫•منظمة مقرها كندا غري هادفة للربح تركز على تقدمي التقارير ال�صحفية يف �أفريقيا‬
The Reporters Committee for Freedom of the Press•
/http://www.rcfp.org•
‫•منظمة غري هادفة للربح خم�ص�صة لتقدمي م�ساعدة قانونية دون مقابل لل�صحفيني‬
Reporters Without Borders•
/http://www.rsf.org•
‫مواردها متوفرة باللغات الإجنليزية والفرن�سية والأ�سبانية‬.‫ مقرها باري�س‬،‫•منظمة دولية لل�صحافة احلرة‬
World Press Freedom Committee•
/http://www.wpfc.org•
‫•جمموعة دولية �شاملة تدافع عن ال�صحافة احلرة وتعززها‬

‫تشريعات االعالم‬
‫واخالقياته‬

‫الفصل التاسع‪:‬‬

‫تشريعات االعالم واخالقياته‬

‫قاعدة عامة‪« :‬ال يعترب جهل القانون عذرا ملن يرتكب �أي جرم»‪( .‬املادة ‪ 85‬من قانون العقوبات رقم ‪ 16‬ل�سنة ‪.)1960‬‬
‫الثقافة القانونية مهمة للصحفي ألنها‪:‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•الثقافة القانونية مهمة لل�صحفي لأنها‪:‬‬
‫•تعرفك بحقوقك‪ ،‬فت�ستطيع ممار�ستها اىل احلد الأق�صى‪.‬‬
‫•عدم جتاوز حقك والتعدي على حقوق الآخرين‪.‬‬
‫•ت�ساعدك على توجيه ا�سئلة دقيقة‪.‬‬
‫•يف ظل �ضغط العمل واحلاجة اىل اتخاذ قرارات �سريعة من ال�صعوبة ا�ست�شارة القانونيني يف كل �صغرية‬
‫وكبرية ويف �أي وقت‪.‬‬
‫•ت�ساعدك على �إبداء ر�أي‪.‬‬
‫•معرفة حقوقك هي �أول و�سائل دفاعك �إذا مت اتهامك‪.‬‬
‫•هناك عدة قوانني يف االردن لها عالقة بال�صحافة واالعالم اهمها قانون املطبوعات والن�شر‪ ،‬وقانون نقابة‬
‫ال�صحفيني‪ ،‬وقانون حماية �أ�سرار ووثائق الدولة‪ ،‬وقانون العقوبات‪ ،‬وقانون حمكمة امن الدولة وبع�ض املواد‬
‫الأقل �أهمية يف قوانني �أخرى‪.‬‬
‫•وهناك مواد ت�شكل �ضمانات لل�صحايف يف عمله منها‪:‬‬
‫•حق احل�صول على املعلومات‪.‬‬
‫•�سرية م�صادر املعلومات‪ :‬تن�ص املادة ‪ 6‬من قانون املطبوعات على «حق املطبوعة الدورية وال�صحفي يف �إبقاء م�صادر‬
‫املعلومات والأخبار التي مت احل�صول عليها �سرية»‪ .‬كذلك ي�ضمن قانون نقابة ال�صحفيني هذا احلق « يلتزم ال�صحفي‬
‫باملحافظة على �سرية م�صادر معلوماته‪ ،‬كما يلتزم بالتحقق من �صحة املعلومات والأخبار قبل ن�شرها»‪.‬‬
‫•ن�شر ما يجري يف جل�سات جمل�س الأمة (النواب والأعيان) واللجان‪.‬‬
‫•ن�شر ما يجري يف املحاكمات العلنية‪ ،‬وجل�سات النطق بالأحكام‪ .‬الحظ �أن �إباحة الن�شر ال متتد �إىل مرحلة ما‬
‫قبل املحاكمة كالتحقيقات التي جتريها النيابة العامة �إال �إذا �أذنت بالن�شر‪.‬‬

‫ •حق النقد (النقد املباح) والطعن يف اعمال املوظف العام او من يف حكمه‪.‬‬
‫ •حمظورات‪ :‬من املهم تذكر عدد من املواد القانونية التي يعاقب على خمالفتها ومنها‪:‬‬
‫ املادة ‪ 37‬من قانون املطبوعات والن�شر‪ :‬تعامل املادة ال�صحفية املقتب�سة �أو املت�ضمنة معاملة املادة امل�ؤلفة �أو‬‫الأ�صيلة‪.‬‬
‫ املادة ‪ 273‬من قانون العقوبات‪ :‬من ثبتت جر�أته على �إطالة الل�سان علنا على �أرباب ال�شرائع من الأنبياء يحب�س‬‫من �سنة �إىل ثالث �سنوات‬
‫ املادة ‪ 278‬عقوبات‪ :‬يعاقب باحلب�س مدة ال تزيد على ثالثة ا�شهر �أو بغرامة ال تزيد على ع�شرين دينار ًا كل من‪:‬‬‫‪ -1‬ن�شر �شيئا مطبوع ًا �أو خمطوط ًا �أو �صورة �أو ر�سم ًا �أو رمز ًا من �ش�أنه �أن ي�ؤدي �إىل �إهانة ال�شعور الديني لأ�شخا�ص‬
‫�آخرين �أو �إىل �إهانة معتقدهم الديني‪� ،‬أو‬
‫‪ -2‬تفوه يف مكان عام وعلى م�سمع من �شخ�ص �آخر بكلمة �أو ب�صوت من �ش�أنه �أن ي�ؤدي �إىل �إهانة ال�شعور �أو املعتقد‬
‫الديني لذلك ال�شخ�ص الآخر‪.‬‬
‫ •واملادتان ال�سابقتان مكررتان يف قانون املطبوعات اي�ض ًا يف املادة ‪ 38‬وعقوبة خمالفتهما غرامة من ‪� 10‬إىل ‪20‬‬
‫الف دينار‪.‬‬
‫التوقيف‬

‫ •ال يجوز التوقيف يف الق�ضايا املرتكبة خالفا لقانون املطبوعات والن�شر‪ ،‬لأن العقوبات به هي الغرامة‪ .‬لكن ال‬
‫مينع ذلك من التوقيف �إذا متت املحاكمة خالف القوانني الأخرى كقانون العقوبات �أو �أمام حماكم اخرى‪،‬‬
‫كمحكمة �أمن الدولة‪.‬‬
‫ •من القوانني اخلطري خمالفتها قانون حماية �أ�سرار ووثائق الدولة‪ .‬وح�سب هذا القانون ت�صنف �أ�سرار ووثائق‬
‫الدولة بدرجة‪� :‬سري للغاية‪� ،‬سري‪ ،‬حمدود‪ .‬وقد ت�صل عقوبة ن�شر اية وثيقة م�صنفة اىل ال�سجن ويحاكم‬
‫ال�صحفي �أمام حمكمة امن الدولة‪.‬‬
‫ •وهناك عدة مواد يف قانون العقوبات على ال�صحايف تذكرها لأن خمالفتها تعني �أن تتم حماكمته �أمام حمكمة‬
‫امن الدولة ومنها‪:‬‬
‫‪71‬‬

‫الفصل التاسع‪:‬‬

‫تشريعات االعالم واخالقياته‬

‫ املادة ‪ :150‬كل كتابة وكل خطاب �أو عمل يق�صد منه �أو ينتج عنه �إثارة النعرات املذهبية �أو العن�صرية �أو احل�ض‬‫على النزاع بني الطوائف وخمتلف عنا�صر الآمة ويعاقب عليه باحلب�س مدة ال تقل عن �ستة �أ�شهر �إىل ثالث �سنوات‬
‫وبغرامة ال تزيد على خم�سمائة دينارا‪.‬‬
‫ املادة ‪»: 118‬يعاقب باالعتقال امل�ؤقت مدة ال تقل عن خم�س �سنوات من اقدم على اعمال او كتابات او خطب مل‬‫جتزها احلكومة فعر�ض اململكة خلطر �أعمال عدائية او عكر �صالتها بدولة �أجنبية او ع ّر�ض الأردنيني العمال‬
‫ث�أرية تقع عليهم او على اموالهم»‪.‬‬
‫ •و�سبق ان مت اتهام رئي�س حترير ا�سبوعية «املجد» الزميل فهد الرمياوي ملخالفته هذه املادة وحوكم �أمام‬
‫حمكمة اجلنايات الكربى عندما اتهم بتعكري �صالت االردن مع البحرين‪ ،‬وبعد حوايل ‪ 30‬جل�سة حكم بعدم‬
‫امل�س�ؤولية‪.‬‬
‫ املادة ‪ :136‬كل من طبع او ن�شر بيانا او من�شورا جلمعية غري م�شروعة او ملنفعتها او �صادرة منها يعاقب باحلب�س‬‫مدة ال تزيد عن �ستة ا�شهر او بغرامة ال تزيد عن خم�سني دينارا‪.‬‬
‫ •الذم والقدح‪ :‬تعرف املادة ‪( 1 - 188‬عقوبات) الذم ب�أنه ‪ :‬هو �إ�سناد مادة معينة �إىل �شخ�ص ‪ -‬ولو يف معر�ض‬
‫ال�شك واال�ستفهام ‪ -‬من �ش�أنها �أن تنال من �شرفه وكرامته �أو تعر�ضه �إىل ُبغ�ض النا�س واحتقارهم‪� ،‬سواء‬
‫كانت تلك املادة جرمية ت�ستلزم العقاب �أم ال‪� .‬أما القدح‪ :‬هو االعتداء على كرامة الغري �أو �شرفه �أو اعتباره ‪-‬‬
‫ولو يف معر�ض ال�شك واال�ستفهام ‪ -‬من دون بيان مادة معينة‪.‬تنظم املواد ‪ 199-188‬من قانون العقوبات جرائم‬
‫الذم والقدح‪ ،‬والعقاب عليها‪ ،‬واال�ستثناءات الواردة عليها‪.‬‬
‫ •وي�ستثنى من العقاب �إذا كان فعل الذم والقدح املرتكب بوا�سطة الن�شر موجه ًا �إىل املوظف العام ب�شرط �أن‬
‫يكون من عراه متعلق ًا بواجبات وظيفة ذلك املوظف �أو يكون جرمية ت�ستلزم العقاب قانون ًا‪ .‬و�إذا كان الذم‬
‫يتعلق بواجبات الوظيفة فقط وثبتت �صحته فيرب�أ الذام (املادة ‪.)192‬‬
‫ •ومبوجب املادة ‪ 198‬يعترب الن�شر م�شروع ًا �إذا كان مو�ضوع الذم �أو القدح قد ن�شر من قبل احلكومة �أو جمل�س‬
‫الأمة �أو يف م�ستند �أو حم�ضر ر�سمي‪� ،‬أو ن�شر �أثناء �إجراءات ق�ضائية من قبل �شخ�ص ا�شرتك يف تلك الإجراءات‬
‫كقا�ض �أو حمام �أو �شاهد �أو فريق يف الدعوى‪� ،‬أو �أي �أمر قيل �أو جرى �أو �أذيع يف جمل�س الأمة‪� ،‬أو ابرز �أثناء‬
‫�إجراءات ق�ضائية متخذة �أمام �أية حمكمة ب�شرط �أن ال تكون املحكمة قد حظرت ن�شر ما ذكر �أو املحاكمة التي‬
‫متت فيها تلك الإجراءات متت ب�صورة �سرية كمحاكمات الأحداث حيث ال يجوز ن�شر �إ�سم �أو �صورة احلدث‬
‫(غرامة املخالف ‪ 25-5‬دينار ًا)‪.‬‬
‫ •عدم ذكر الإ�سم‪ :‬يعمد بع�ض ال�صحفيني �إىل التعمية وعدم ذكر الإ�سم �أو ن�شر الأحرف االوىل منه لكن‬
‫‪72‬‬

‫�إذا تعرف عدد من النا�س عليه يكون الأمر كذكر الإ�سم كام ًال‪ ،‬وهذا ما ق�ضت به حمكمة التمييز الأردنية‬
‫حيث جاء �أي�ضا ًبقرارها ما يلي ‪� »:‬إذا مل يتم ذكر ا�سم املعتدى عليه بجرائم الذم و القدح عند ارتكاب هذه‬
‫اجلرائم �صراحة �أو كانت اال�سنادات الواقعة مبهمة ولكنه كانت قرائن ال يبقى معها تردد يف ن�سبة تلك‬
‫اال�سنادات �إىل املعتدى عليه ويف تعيني ماهيتها وجب عندئذ ان ينظر �إىل مرتكب فعل الذم ك�أنه ذكر ا�سم‬
‫املعتدي �صراحة»‪.‬‬
‫ •ويف حكم �أخر ق�ضت حمكمة البداية ب�أنه ‪� »:‬إذا تناول اخلرب ال�صفة الوظيفية للم�شتكي والدائرة التي يعمل‬
‫بها فيكون امل�شتكي هو املق�صود مبا ن�شرته ال�صحيفة حتى لو مل يذكر ا�سمه �صراحة مما يجعل الكاتب م�س�ؤو ًال‬
‫عن جرم القدح خالف ًا للمادة ‪ 2/ 188‬من قانون العقوبات كما ان فعله ي�ستوجب التعوي�ض «‪.‬‬
‫ •النقد املباح‪� :‬أو�ضحت حمكمة البداية يف �أحد �أحكامها مفهوم النقد املباح وجاء فيه ‪»:‬والنقد املباح هو فعل‬
‫لي�س فيه قذف وال �سب وال �إهانة �أي لي�س ما�س ًا ب�شرف الغري �أو اعتباره �أو �سمعته و�إمنا هو نعي على ت�صرفه �أو‬
‫عمله بغري ق�صد امل�سا�س ب�شخ�صيته من جهة �شرفه واعتباره فالتفرقة بني ال�شخ�ص وبني ت�صرفاته هي التي‬
‫يعني دائرة العدوان املعاقب عليها ودائرة النقد الذي ال جرمية فيه‪ .‬القانون يحمي �شرف ال�شخ�ص واعتباره‬
‫حماية عامة و�سلبية ولكن ال يحمي الت�صرفات الن ت�صرفات املرء هي الر�صيد الذي يتكون منه �سمعته يف‬
‫باب املوهبة واجلدارة وكل ما مي�س هذه ال�سمعة لي�س �إال عائق ًا يف �سبيل املجد وجرح ًا ي�صيب الكربياء‪ .‬و�إمنا‬
‫�إذا كان النقد للت�صرفات و�سيلة مق�صودة للم�سا�س ب�شرف ال�شخ�ص او الزراية به وحتقريه ف�أنه ال يكون نقد ًا‬
‫بل �سب ًا او قذف ًا او �إهانة‪ .. .‬لذلك قالوا �أن النقد ال يكون مباح ًا �إال �إذا كان ب�سالمه نية �أي خالي ًا من ق�صد‬
‫الت�شهري والتحقري �إال انه حني يخلو منهما يكون من النتائج الطبيعية للعي�ش يف جمتمع حر تلك النتائج التي‬
‫يجب ان يحتكم لها كل راغب يف التقدير العام او متطلع �إىل كرمي املنزلة او ح�سن الأحدوثة»‪.‬‬
‫ •وجاء يف قرار ملحكمة بداية جزاء عمان ‪»:‬وحيث ان النقد هو تقييم امر او عمل معني لبيان مزاياه وعيوبه‬
‫وحيث ان النقد وفق هذا التعريف يعترب تطبيقا حلرية الر�أي او �صورة لها‪ ،‬وال �شك يف اهميته البالغة بالن�سبة للفرد‬
‫واملجتمع على ال�سواء فهو ي�ؤدي اىل التطور نحو االف�ضل وذلك عن طريق اكت�شاف العيوب القائمة والعمل على تفاديها‬
‫ومتكني االفراد من اقرتاح ما هو اف�ضل مل�صلحة املجتمع وبالتايل فانه يعد من احد ادوار ال�صحافة التي ت�ؤدي ر�سالة‬
‫اجتماعية على درجة كبرية من االهمية ويعترب �سببا لالباحة طاملا انه قد التزم باحلدود املر�سومة حلق النقد·‬
‫كما جتد املحكمة ان حق النقد يتطلب لقيامه توافر خم�سة �شروط وهي‪:‬‬
‫اوال‪ :‬يجب ان يرد النقد على واقعة ثابتة ومعلومة للجمهور·‬
‫ثانيا‪ :‬ان ي�ستند النقد اىل الواقعة الثابتة وينح�صر فيها·‬

‫الفصل التاسع‪:‬‬

‫تشريعات االعالم واخالقياته‬

‫ثالثا‪ :‬ان تكون الواقعة حمل النقد ذات اهمية اجتماعية·‬
‫رابعا‪ :‬ان ي�ستعمل الناقد عبارات مالئمة يف احلكم او التعليق على الواقعة·‬
‫خام�سا‪ :‬ان يكون الناقد ح�سن النية»‪.‬‬
‫ •ولكي ي�ستلزم الذم العقاب ي�شرتط فيه �أن يقع على عدة �صور للعالنية (املادة ‪ 73‬من قانون العقوبات) ومنها‬
‫املرتكب بوا�سطة ال�صحف اليومية �أو املوقوتة وب�أي نوع من املطبوعات وو�سائط الن�شر كاالنرتنت �أو الإذاعة‬
‫�أو التلفزيون‪.‬‬
‫ •يت�ضمن قانون انتهاك حرمة املحاكم رقم ‪ 9‬ل�سنة ‪ 9591‬عدة مواد (املواد ‪ 11‬حتى ‪ )51‬تعاقب باحلب�س او‬
‫الغرامة او بكلتا العقوبتني على كل من ن�شر �أمورا من �ش�أنها الت�أثري يف الق�ضاة او رجال النيابة او ال�شهود‬
‫يف الر�أي العام‪ ،‬او ن�شر ما يجري يف اجلل�سات ال�سرية‪ ،‬او الدعاوى املتعلقة بالذم والقدح‪ ،‬او دعاوى الطالق‬
‫والهجر او ب�ش�أن حتقيق جزائي قائما‪.‬‬
‫أخالقيات المهنة الصحفية‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫•منذ ق�سم ابقراط‪ ،‬و»�شيخ الكار» يف ا�سواق دم�شق وبغداد القدمية‪ ،‬وحتى يف املافيات تلعب املواثيق دورا مهما‬
‫يف حماية املهن‪.‬‬
‫•ويعتقد وا�ضعو هذه الأخالقيات �أنه �إذا تبنت و�سائل الإعالم هذه املبادئ وطبقتها ف�ستزداد م�صداقية‬
‫ال�صحافة وزيادة ثقة اجلمهور مبا يعني يف النهاية زيادة مبيعاتها وا�شرتاكاتها و�إعالناتها‪.‬‬
‫•ين�ص �إعالن اليون�سكو ‪ 1978‬على �ضرورة‪ :‬ن�شر وجهات نظر �أولئك الذين قد يرون �أن املعلومات التي ن�شرت‬
‫�أو �أذيعت على امللأ ب�ش�أنهم قد �أحلقت �ضررا ج�سيما (املادة ‪.)5‬كما ينبغي للمنظمات املهنية وللأ�شخا�ص‬
‫الذين ي�شرتكون يف توفري التدريب املهني لل�صحفيني‪� ،‬إيالء �أهمية خا�صة للمبادئ الواردة يف هذا الإعالن‬
‫لدي و�ضعهم قواعد ال�سلوك املهني اخلا�صة بهم و�ضمان تطبيقها (املادة ‪.)8‬‬
‫•يف العمل الإعالمي هناك عدة مواثيق �شرف �أو �أدلة لل�سلوك املهني‪:‬‬
‫•دولية‪ :‬ميثاق �شرف الفدرالية الدولية لل�صحفيني‪.‬‬
‫•اقليمية‪ :‬ميثاق �شرق ال�صحفي العربي ال�صادر عن احتاد ال�صحفيني العرب‪.‬‬

‫ •وطنية‪ :‬ميثاق �شرف ال�صحفيني الأردنيني‪.‬‬
‫ •داخلية‪ :‬وهي مواثيق �أو ادلة ت�ضعها امل�ؤ�س�سة الإعالمية للعاملني فيها‪.‬‬
‫ •ما يجمع هذه املواثيق هو‪:‬‬
‫‪ - 1‬نابعة من الإعالميني انف�سهم بدون �ضغوطات‪.‬‬
‫‪ -2‬لي�س لها قوة قانونية امنا اخالقية‪.‬‬
‫هناك قوا�سم م�شرتكة بني مواثيق �شرف �أو �أدلة لل�سلوك املهني تقع �ضمن امل�س�ؤولية الإجتماعية لل�صحفي‬
‫والإعالمي‪:‬‬
‫احلقيقة‪ :‬احلقيقة ال يحتكرها �أحد‪ ،‬لكن كل واحد قد ميتلك جزءا منها‪.‬‬
‫الدقة واملو�ضوعية والنزاهة‪.‬‬
‫ف�صل اخلرب عن الر�أي‪.‬‬
‫احرتام الر�أي الآخر‪ :‬وهو غالبا ر�أي املعار�ضة والأقلية‪ ،‬وعلى ال�صحافة �ضمان تعددية الآراء اليجاد �سوق حر‬
‫للأفكار‪.‬‬
‫ت�ضارب امل�صالح‪ :‬ويقع حتتها الهدايا وتقبل �أو البحث عن م�صالح �شخ�صية‪.‬‬
‫الإعالنات‪ :‬يجب ف�صل التحرير عن ت�أثري الإعالنات‪( .‬املبالغة يف ايجابيات ال�شركات املعلنة‪ ،‬وتقليل �سلبياتها‪� ،‬أو‬
‫عدم ن�شر احلقيقة مراعاة للم�صالح الإعالنية‪( .‬هناك ابتزاز �إعالين احيانا)‪.‬‬
‫احلفاظ على �سرية م�صادر املعلومات‪.‬‬
‫حق الرد‪.‬‬
‫وملزيد من ال�ضمانات عمدت بع�ض امل�ؤ�س�سات الإعالمية اىل تعيني مراقب للأخبار يقوم من تلقاء نف�سه �أو بناء‬
‫على �شكوى بفح�ص �إن كانت املادة الإعالمية تتوافق مع معايري ال�سلوك املهني‪.‬‬

‫‪73‬‬

‫الفصل التاسع‪:‬‬

‫تشريعات االعالم واخالقياته‬

‫قضايا صحفية (‪)2006-2000‬‬

‫رفعت يف الأعوام ‪ 2006-2000‬حوايل ‪ 114‬ق�ضية على ال�صحفيني منها ‪ 92‬على الأ�سبوعيات و‪ 22‬على اليوميات‪،‬‬
‫ومنها ‪ 80‬ق�ضية خالف املواد‪4 :‬و‪5‬و‪ 7‬من قانون املطبوعات وهي املواد التي تتحدث عن �أخالقيات املهنة‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫نوع الق�ضية‬

‫عدد الق�ضايا‬

‫براءة‬

‫�إدانة‬

‫خمالفة املادة ‪7‬‬

‫‪72‬‬

‫‪43‬‬

‫‪29‬‬

‫خمافة املادة ‪5‬‬

‫‪67‬‬

‫‪37‬‬

‫‪30‬‬

‫خمالفة املادة ‪4‬‬

‫‪12‬‬

‫‪7‬‬

‫‪5‬‬

‫•املادة ‪ :4‬متار�س ال�صحافة مهمتها بحرية يف تقدمي الأخبار واملعلومات والتعليقات وت�سهم يف ن�شر الفكر‬
‫والثقافة والعلوم يف حدود القانون ويف �إطار احلفاظ على احلريات واحلقوق والواجبات العامة واحرتام حرية‬
‫احلياة اخلا�صة للآخرين وحرمتها‪.‬‬
‫•املادة ‪ :5‬على املطبوعات احرتام احلقيقة واالمتناع عن ن�شر ما يتعار�ض مع مبادئ احلرية وامل�س�ؤولية الوطنية‬
‫وحقوق الإن�سان وقيم الأمة العربية والإ�سالمية‪.‬‬
‫•املادة ‪� :7‬آداب مهنة ال�صحافة و�أخالقياتها ملزمة لل�صحفي‪ ،‬وت�شمل‪:‬‬
‫•�أ ـ احرتام احلريات العامة للآخرين وحفظ حقوقهم وعدم امل�س بحرمة حياتهم اخلا�صة‪.‬‬
‫•ب ـ اعتبار حرية الفكر والر�أي والتعبري واالطالع حقا لل�صحافة واملواطن على ال�سواء‪.‬‬
‫•ج ـ التوازن واملو�ضوعية والنزاهة يف عر�ض املادة ال�صحفية‪.‬‬
‫•د ـ االمتناع عن ن�شر كل ما من �ش�أنه �أن يثري العنف �أو يدعو �إىل �إثارة الفرقة بني املواطنني ب�أي �شكل من‬
‫الأ�شكال‪.‬‬
‫•املادة (‪ :)42‬يحظر على ال�صحفي‪:‬‬
‫•�أ ـ ممار�سة �أي عمل �آخر غري املهنة ال�صحفية مبا يف ذلك الأعمال التجارية ومتثيل ال�شركات يف �أعمالها‬
‫التجارية وال�صناعية‪.‬‬
‫‪74‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫•ب ـ اجلمع بني ع�ضوية النقابة و�أي نقابة �أخرى‪.‬‬
‫•ج ـ ممار�سة املهنة ال�صحفية ب�صورة تخالف الت�شريعات النافذة وميثاق ال�شرف ال�صحفي‪.‬‬
‫•د ـ القيام ب�أي عمل �أو ت�صرف يتنافى مع كرامة املهنة �أو ي�سيء �إىل النقابة �أو �إىل �أع�ضائها‪.‬‬
‫•هـ اخلروج على قواعد اللياقة وتقاليد املهنة يف التعامل مع زمالئه �أو مع الآخرين‪.‬‬
‫•و ـ قبول �أي هبات �أو تربعات مالية �أو عينية �أو م�ساعدات �أخرى مهما كان نوعها �أو �صورتها‪.‬‬
‫•قانون نقابة ال�صحفيني‪ :‬يعاقب قانون نقابة ال�صحفيني على خمالفة اداب املهنة املواد ‪ 51 -26‬من قانون‬
‫النقابة‪ ،‬وقد ت�صل عقوبة خمالفتها �إىل املنع النهائي من ممار�سة املهنة‪(( .‬قرار املجل�س الت�أديبي باملنع‬
‫امل�ؤقت من ممار�سة املهنة‪ ،‬ولو ليوم واحد‪ ،‬يعني حرمان ال�صحفي مدى احلياة من ان يكون نقيبا لل�صحفيني‬
‫�أو ع�ضو جمل�س �أو رئي�س حترير‪.‬‬
‫•يف كل الأحوال �إذا مت حتريك �شكوى �ضد �صحفي من املهم �أن يتذكر �أن �أول �ضمانة مقررة له يف التحقيق هي‬
‫ابالغ النقابة قبل التحقيق معه (مادة ‪ 45‬من قانون النقابة ‪ 15‬ل�سنة ‪.)1998‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful