‫علسات للموظفني‬

‫د‪ .‬إبراهيم الدويش‬

‫‪1‬‬

‫بسم اهلل الرمحن الرحيم‬
‫احلمد هلل ذي العزة واجلبلؿ ‪ ،‬مصرؼ الشوؤف و األحواؿ ‪ ،‬تكفػ بػاالرزاؽ وب ػآل ال ػاؿ‬
‫‪ ،‬سبحاف من رزؽ الطري يف السماء ‪ ،‬والسمك يف ادلاء ‪ ،‬سبحاف من رزؽ احلية يف العػراء ‪،‬‬
‫والدود يف الصخرة الصماء ‪ ،‬أمحده سبحانه وأشكره ‪ ،‬وأتوب إليه وأسػ ففره ‪ ،‬وأشػ د أف ال‬
‫إلػػه إال اهلل وحػػده ال شػريك لػػه ‪ ،‬وأشػ د أف نبي ػػا زلمػػد دبػػده ورسػوله ػػله اهلل دليػػه ودلػػه‬
‫آله وأ حابه ومن تبع م بإحساف إذل يوـ الدين ‪.‬‬
‫أمػا بعػد ‪ ،‬معاشػػر اإلوػوة واألوػوات ‪ ،‬السػػبلـ دلػيكم ورمحػة اهلل وبرباتػػه ‪ ،‬نل ػ وإيػػابم يف‬
‫هػاا الل ػاء الػاي د ػوف لػه اا علسػات للمػػوظفني ولعلػ أوػدث دػن رلمودػة مػن ال ػػاط‬
‫أخلصػ ا بػػدءاً مبػػا يلػ ا يف البدايػػة أمػػة اإلسػػبلـ وأمريكػػا واليابػػاف ‪ ،‬دبلسػػة الوظيفػػة باإلسػػبلـ‬
‫والع يػدة ‪ ،‬مػػاذا تريػػد ومػاذا نريػػد م ػػك أي ػا ادلوظػػا ‪ ،‬الر ػ ادل اسػآل يف ادلكػػاف ادل اسػػآل ‪،‬‬
‫الشػػفادة داء أو دواء ‪ ،‬العػػدؿ العػػدؿ وأحػػاروا الظلػػم ‪ ،‬بشػػا ال لػػوب ومففػػرة الػػانوب ‪،‬‬
‫فشػػع دلػػي م فاش ػ ع دلي ػه ‪ ،‬ادلس ػ ولية تش ػريا أـ تكليػػا ‪ ،‬أي ػػا ادلوظػػا الوس ػ الوس ػ ‪،‬‬
‫اال ػػازات وأوػػا البػػدالت ‪ ،‬ادلوظفػػوف والشػػل واجللسػػاء ‪ ،‬يف دائرت ػػا ت ا ػػو وتعػػاوف وأمػػر‬
‫وهن ػ ‪ ،‬ه ػ الفيبػػة فاب ػػة ادلػػوظفني ‪ ،‬وأو ػرياً أربعػػوف علسػػة إداريػػة وا ػػة باحلريصػػني دلػػه‬
‫الرتس وال طوير ‪ ،‬مث وامتة ‪.‬‬
‫أي ا األووة واألووات ا يف الوس الاي يرى فيه ادلراسػآل لؤلنظمػة اإلداريػة يف بالبيػة الػدوؿ‬
‫اإلسػػبلمية والعربيػػة ال خػػبل وال خلػػا اإلداري الشػػديد ووا ػػة لػػدي موظػػا ال طػػاع العػػاـ‬
‫ن ػػرى اإلنب ػػار الش ػػديد ب ػػال ظيم وال ف ػػوؽ اإلداري يف الف ػػرب والش ػػرؽ ‪ ،‬وه ػػاه ح ي ػػة يف‬

‫‪2‬‬

‫رلمل ا حيحة لؤلسا ‪ ،‬وهاا الفارؽ ادللحوظ ال اظ ه ػل اج إذل دراسة أو ت صػ الثباتػه‬
‫‪ ،‬ب يعرفه ب من زار تلك الببلد أو تعامػ مع ػا ‪ ،‬فمػ بلً نسػم ضلػن دػن اليابػاف سػوؿ مػن‬
‫ي ػػوؿ ا إف م ػػن أس ػػباب تف ػػوس م يف ه ػػاا العص ػػر أي ال ف ػػوؽ اإلداري ال ػػوظيف ‪ ،‬ه ػػو نظ ػػاـ‬
‫العم ػ لػػدي م ف ظػػرلم لػػه بعبػػادة م دسػػة ‪ ،‬ف ػػم يعملػػوف سػػادات العم ػ ب ػ دسائ ػػه ػػد‬
‫وأمانػػة يف الوسػ الػػاي يبلػػل دطػػاء الػػبعد يف بعػػد الػػببلد العربيػػة يف وظيف ػػه مبعػػدؿ نصػػا‬
‫سادة ف ل من ال ماف سادات اليت غللس ا دله ادلك آل ‪ .‬والك ريوف ي سائلوف بما ن سائ‬
‫دلػػاذا تفوسػ دوؿ الفػػرب ودلػػه رأسػ ا أمريكػػا ودوؿ الشػػرؽ ودلػػه رأسػ ا اليابػػاف دلػػه األمػػة‬
‫اإلسبلمية باالس صاد واإلدارة والعم الوظيف ؟‬
‫و واب هاا ال ساؤؿ ال ي م يف درس أو زلاضرة ولكن ؽلك ا ال وؿ باو صار ا ل د تصدرنا‬
‫العػػادل يوم ػاً مػػا وال نريػػد أف نبك ػ دلػػه األدػػبلؿ ‪ ،‬ب ػ نريػػد أف نػػدرس األسػػباب وضلػػاوؿ أف‬
‫نسرت هاه الصدارة نعم تصدرنا العػادل يومػاً مػا ‪ ،‬وبػاف ملػوؾ وأمػراء أوربػا يرسػلوف أب ػائ م‬
‫للدراسػػة وتعلػػم اللفػػة العربيػػة يف بػػبلد ادلسػػلمني ‪ ،‬ب ػ بػػانوا ي فػػاوروف فيمػػا بي ػ م باحلػػدي‬
‫باللفة العربية ‪ ،‬واليوـ العكس م األسا فما الاي حدث ه لك زماف دولة ور اؿ بما‬
‫ي اؿ ‪ ،‬لن أووض يف أسباب ت صرينا ف حن أدػرؼ هبػا مػن برينػا ‪ ،‬ولعػ ماػامني احلػدي‬
‫م ػ ادلػػوظفني ي اػػو الك ػػري مػػن هػػاه األسػػباب ‪ ،‬ولكػػن للفائػػدة ولوض ػ لب ػػة يف ب ػػاء إدػػادة‬
‫الصػػدارة س ػ حدث باو صػػار دػػن أهػػم أسػػباب نػ ػ ا م اإلداريػػة وال ظيميػػة والػػيت نو زهػػا‬
‫فيما يل ا‬

‫أوالً ‪ :‬االه مػػاـ باإلنسػػاف واحرتامػػه ومعامل ػػه هبػػاه الصػػفة الػػيت ول ػػه اهلل دلي ػػا ‪ ،‬فرتبػػز هػػاه‬

‫الػػدوؿ دلػػه نفسػػي ه وشخصػػي ه وأسػرته ومسػ بله ادلعيشػ وتأهيلػػه العلمػ والعملػ حػ لػػو‬
‫باف دادبلً دن العم ‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫ثانياً ‪ :‬االه ماـ بال خطيل دوي األ‬

‫ووديد أهداؼ بعيدة ادلدى ‪ ،‬ووض وطل دم‬

‫متكن من وديد هاه األهداؼ بأفا السب ‪.‬‬

‫ثالثااً ‪ :‬ال طػػوير ادلسػ مر لػ ظم العمػ وسوادػػده وإ راءاتػػه ‪ ،‬ووضػ ال ظريػػات اإلداريػػة ادل اسػػبة‬
‫للمكاف والزماف ‪ ،‬وت ظيم آليات ال طبيع العملية والعلمية ذلا ‪.‬‬

‫رابعاً ا الرتبيز دله اجلودة يف العم يف مجيػ الظػروؼ ووضػ معػايري دسي ػة داليػة ادلسػ وى ‪،‬‬
‫وتدريآل العاملني وتطويرهم ومراسب م ل ح ي ا ‪.‬‬

‫خامساً ‪ :‬وض نظػم وسوادػد وإ ػراءات وكػم العمػ بكػ تفا ػيله ‪ ،‬ومراسبػة ت فيػاها وفػع‬
‫آليات واضحة للجمي ‪.‬‬

‫سادس ااً ‪ :‬اح ػرتاـ العم ػ وت ديسػػه يف بعػػد األحػػايني بفػػد ال ظػػر دػػن تػػداديات الوظيفػػة‬
‫وادلرتآل والرتسيات ‪ 0000‬إخل ‪.‬‬

‫سابعاً ‪ :‬أورياً تطوير ال ية واس خدام ا بلما باف ذلك شلك اً ‪.‬‬

‫هػػاه ه ػ ال ظػػرة ادلاديػػة وذلػػا ث ل ػػا وأثرهػػا ولكػػن ومػػن و ػبلؿ ال صػػوص الشػػردية بوظػػائا‬
‫الواليات وأداء األمانػات والػيت سػ ابر بعاػ ا مبشػيهللة اهلل ي بػني ل ػا بعيػداً ً ً ً ً ً ً ً ً دػن‬
‫اليابػػاف وبػػريه دظمػػة هػػاا الػػدين و سػػوة حاػػارته لػػو أوػػاه ادلسػػلموف ب ػػوة وا ػػدوا ببػػاؿ‬
‫األسػػباب وختلص ػوا م ػػن ال لي ػػد وال بعي ػػة وفط ػوا خلطػػورة اذلزؽل ػػة ال فس ػػية وف ػوا دي ػ م حب ػػع‬
‫ودمل ػوا ‪ ،‬ب ػػوؿ اهلل تعػػاذل وسػػوؿ رس ػوله ػػله اهلل ديػػه وسػػلم ‪ ،‬نسػػأؿ اهلل أف يعيػػد لئلسػػبلـ‬
‫حاػػارته ودزتػػه وأف يف ػػه ادلسػػلمني يف ديػ م وأف يصػػلو أحػواذلم وليكونػوا سػػادة ال م ػودين‬
‫وسادة ال مسودين وسدوة للعادلني هاا هو السبآل األوؿ والرئيس لطرح هاا ادلوضوع ‪.‬‬
‫ثاني ااً ‪ :‬نعػػم اهلل دلي ػػا ب ػػرية ال تع ػد وال وصػػه وم ػػا أف يسػػر ل ػػا أب ػواب الػػرزؽ ودلػػآل‬
‫العػػيش ومػػا مػػن أحػػد إال وهػػو يسػػعه يف األرض ويػػباؿ األسػػباب وإال فػػالرزؽ مػػن اهلل تعػػاذل‬
‫وهو الرزاؽ ذو ال وة ادل ني وبيػده مفػاتيو اخلػري والعطػاء ويف السػماء رزسكػم ومػا تودػدوف ‪ ،‬و‬

‫‪4‬‬

‫م ي ني ادلسلم الصادؽ بإنه ال مان دلا أدطه وال معط دلا م وما من دابة يف األرض إال‬
‫دلػػه اهلل رزس ػػا فإنػػه البػػد مػػن السػػع وبػػاؿ األسػػباب ألف السػػماء ال متطػػر فا ػاً وال ذهب ػاً‬
‫شا ا فِاان َمَِاهِاِ َوااا َوُهُِا ا ِما ْاِ ِرْزَِا ِاِ َوِلَْيا ِاِ‬
‫بمػػا ي ػػاؿ ولػػاا بػػاف األمػػر مػػن اهلل تعػػاذل ا ‪ ‬فَ ْام ُ‬
‫ش ُر ‪ ‬اادللكا من الية‪. 51‬‬
‫الُِّ ُ‬
‫ومػن توفيػػع اهلل تعػػاذل للك ػري مػػن ادلسػػلمني يف األرض أف يسػػر ذلػػم أبػػواب رزس ػػم بوظػائا‬
‫وأدماؿ وواليات تولوها ل كػوف ذلػم مصػدر رزؽ وسػع ؛ وألف أب ػر ال ػاس اليػوـ موظفػوف‬
‫؛ وألف الوظيفػػة أمانػػة و ػػاج حلسػػن ردايػػة ومس ػ ولية بػػاف ال بػػد أف يكػػوف ذلػػم نصػػيآل مػػن‬
‫ال ػػابري وال و ي ػػه ف ػػم بش ػػر غل ػػدوف وػلر ػػوف ولك ػ ػ م درض ػػة للففل ػػة وال ص ػػري وادلل ػ ػ‬
‫والسآمة واألوطاء يف بعد األحايني ‪.‬‬

‫ثالث ااً ‪ :‬مػػا نسػػمعه يف اللي ػ وال ػػار ويف اجملػػالس وادل ػػديات مػػن ال ي ػ وال ػػاؿ يف ادلػػوظفني‬

‫ح ساؿ البعد أف ادلوظا أ بو دػدواً للمرا ػ أو أف ادلػوظفني أ ػبحوا أدػداء للمػواد ني‬
‫‪ ،‬ونر وا أف ال يكوف ذلك ‪ .‬هاا موظا أمني ذو ولع وديػن ػلبػه ال ػاس وي ػوف دليػه وػرياً‬
‫وآور هشاش بشاش ودوـ لك أحد‪ ،‬وثال ا ب ري الفياب وال ص بارد نأووـ ‪ ،‬ورابػ ا‬
‫موظا س ء بسوؿ ث ي الطب والدـ ‪ ،‬ووامس م ج م دبوس ال ي ف إال من ير و م ػه‬

‫مص ػػلحة و م فع ػػة‪ .‬ه ػػاه أس ػػواؿ وبلم ػػات نس ػػمع ا يف الي ػػوـ دش ػرات ادل ػرات‪ ،‬فلبي ػػاف احل ػػاؿ‬
‫ومعرفػػة ادلػػآؿ بان ػ م ػ هػػاه اذلمسػػات للمػػوظفني وادلوظفػػات ‪ ،‬اسػػأؿ اهلل أف ي ف ػ هبػػا‬
‫ادلس ػ ػػلمني وادلس ػ ػػلمات‪ ،‬وأف غلعل ػ ػػا لو ػ ػه والص ػ ػػات ػ ػػادسات وأف يعف ػ ػػو د ػ ػػن اخلط ػ ػػأ‬
‫وال صري والسيهللات ‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫عالَة ال ظيفة باإلسالم والعقيدة‬
‫وهػػاا أمػػر م ػػم غلػػآل أف ن بػػه إليػػة معاشػػر ادلػػوظفني ب ػػري مػػن ال ػػاس يفف ػ دػػن دبلسػػة‬
‫إسػػبلمه ود يدتػػه يف دملػػه ووظيف ػػه ف ػػرى م ػ بلً مسػػلماً موظف ػاً ػل ػرص دلػػه ػػبلة اجلمادػػة‬
‫ويس ػػابع دل ػػه الص ػػا األوؿ ويص ػػوـ ال واف ػ وي ج ػػآل ب ػرياً م ػػن ادلع ػػامبلت ادلالي ػػة ادلش ػػبوهة‬
‫وػلػرتؽ سلبػػه دلػػه م كػػر ي ظػػر إليػػه بػ رمبػػا سػػارع إذل إنكػػار هػػاا ادل كػػر‪ ،‬وهػػاا بلػػه مجيػ‬
‫ومفػػر ًح ونر ػوا األ ػػر لصػػاحبه إف شػػاء اهلل‪ ،‬لكػػن العجػػآل العجػػاب أف تػػرى هػػاا ادلوظػػا‬
‫الػػاي اتصػػا مب ػ هػػاه الصػػفات ال يراسػػآل حالػػه وأدمالػػه وتصػػرفاته يف وظيف ػه ودملػػه ‪،‬‬
‫فم بلً ا هو يسػرؽ مػن وسػ وظيف ػه سػادات ويسػارع يف دلػآل االن ػدابات وادلكافهللػات بفػري‬
‫حع وػل ػاؿ دلػه اال ػازات وال فيبػات إذل آوػر مػا نسػمعه ونػراه يف دػادل الوظيفػة وادلػوظفني‬
‫وبػػأف الوظيفػػة ال مت ػ لدي ػػه بصػػلة وبػػأف الراتػػآل ال ػوظيف ال يدولػػه احلػػبلؿ واحل ػراـ بسػػبآل‬
‫ال صري واإلوبلؿ ف هاه ازدوا ية وأنفصاـ بالشخصية أو أهنا بفلة و ‪ .‬فم هػاا‬
‫يػػرى أف اإلسػػبلـ هػػو ف ػػل تلػػك العبػػادات الشػػردية ادلعروفػػة ‪،‬نس ػ أو ت اسػػه أف اإلسػػبلـ‬
‫دين م كام ‪ ،‬الس ا نردد أف اهلل ول ػا لعبادتػه وأف العبػادة اسػم ػام لكػ مػا ػلبػه اهلل‬
‫ويرضػػاه مػػن األسػواؿ و األفعػػاؿ الظػػاهرة والباد ػػة ‪ ،‬إذف معػ هػػاا بػ فعػ وسػػوؿ وحربػػة يف‬
‫حياتك أي ا ادلسلم لك في ا أ ر بشرط أف ػلب ا اهلل ويرضػاها أي أف تكػوف والصػة هلل أو‬
‫بما ػاء دػن رسػوؿ اهلل ػله اهلل دليػه وسػلم‪ .‬هػاا هػو هػدؼ ادلسػلم يف احليػاة رضػه اهلل‬
‫دز و يف ب ش ء ‪ ،‬اهلل تعاذل ي وؿ ا ‪َُ ‬ل ِ َّن صالتِن ونُس ِ‬
‫اِن َوَم ْْيَاا َ َوَم َاااتِن لَِِّ ِاِ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ ُ‬
‫ِ‬
‫يِ ال ش ا له لااِ ‪ ‬ااألنعػػاـا‪ 561‬نسػػك ‪ ،‬ػػبل ‪ ،‬زليػػاي ‪ ،‬وشلػػا ‪ ،‬ب ػ‬
‫َر ِّ‬
‫ب ال َْعااالَا َ‬
‫ػػفرية وبب ػػرية يف حي ػػا ‪ ،‬ف ػػإذا اتا ػػو اذل ػػدؼ للمسػػلم ارت ػػاح سلب ػػه وأدمأن ػ نفس ػػه وش ػػعر‬
‫بالسعادة ألنه يعش من أ هدؼ ومبدأ ساـ دظيم وباية واضحة ه رضه اهلل دز و ػ‬

‫‪6‬‬

‫يف بػ ػػفرية وببػػرية وهبػػاا ادلف ػػوـ الصػػحيو للعبػػادة فكػ شػ ء يف احليػػاة لػػك بػػه أ ػػر مػ‬
‫أولص ال صد ‪ ،‬وه ػا ت اػو ح ي ػة هػاا الػدين ومولي ػه ويسػره وسػع ه‪ ،‬فػواهلل لػو دػاش‬
‫ادلسلموف هباا ادلف وـ دلا باف ه اؾ انفصاـ نكد يف شخصية الك ري من ادلسلمني جتد الر‬
‫يػأ للمسػػجد يربػ ويسػجد ورمبػػا ي ػػأثر ويبكػ وتسػي الدمعػػة دلػػه اخلػد لكػػن تعػػاؿ وانظػػر‬
‫لعملػه ‪ ،‬لوظيف ػه ‪ ،‬ل ػأوره وب ػػرة بيابػه بشػػه ودػػدـ أمان ػػه انظػر لسػػانه وسػػوء أوبلسػػه وجت مػه‬
‫انظػر لبيعػػه وشػراءه وتسػأهله يف أبػ الشػ يات ورمبػػا تعاملػػه بالريػػا بػ وانظػػر لبي ػػه ومػػا فيػػه‬
‫من وسائ فساد ومعصية وش وات ‪.‬‬
‫معاشػرا ادلػػوظفني وادلوظفػػات ا مػ يشػػعر ادلوظػػا انػػه وهػػو يف وظيف ػػه يف دادػػة هلل لػػه أ ػػر‬
‫وثواب من اهلل ‪ ،‬نعم ػل سآل ال عآل وال صآل ويصرب دله سػادات الػدواـ والعمػ وػلػرص‬
‫دلػػه إت ػػاف دملػػه ‪ .‬أو ػ ا ػ مػػذ هػػاه الكلمػػات ا إف ب ػ شلػػن يعم ػ مػػن أ ػ ادلػػاؿ‬
‫والراتػػآل ف ػػل ف ػإف هػػاا م مػػا بلػػل ال يسػػاوي واهلل سطػػرة دػػرؽ تسػػي دلػػه بي ػػك الوضػػني‬
‫فالػػدنيا ال تسػػاوي د ػػد اهلل ػػاح بعوضػػة ‪ ،‬وإف ب ػ تعم ػ بػػإوبلص ومراسبػػة هلل ‪ ،‬فأن ػ‬
‫دلػػه وػػري سللػػوؼ دليػػك ػػدؾ ووس ػػك وتعبػػك فػػبل وػػرـ نفسػػك إذا اخلػػري وراسػػآل اهلل يف‬
‫دملػػك وال تراسػػآل ادلخلػػوسني ‪ ،‬ووػػا اهلل وال ختػػاؼ مػػن ادلخلػػوسني واتػػع اهلل يف األمانػػة الػػيت‬
‫أؤمت ػ دلي ػػا ‪ ،‬ومػػن ذلػػك احلػػرص دلػػه أداء وأ ب ػك بػػامبلً يف العم ػ ادل ػػوط بػػك ‪ ،‬وأف‬
‫وسن به متاـ اإلحساف ‪ ،‬إهنا األمانة اليت ؽلجدها اإلسبلـ بأف ؼللص الر بعمله بػ ي ػه‬
‫أؽلا إت اف ‪ ،‬وغل د وسعه يف إت انه ‪ ،‬ويس ر دله ح وؽ ال ػاس الػيت وضػع بػني يديػه ػ أمػا‬
‫اس ػ انة الفػػرد مبػػا بلػػا بػػه ف ػػو مػػن اس ش ػراء الفسػػاد يف بيػػاف األمػػة وتأورهػػا ‪ ،‬وهػػو واهلل‬
‫ويانػػة لؤلمػػة واألمانػػة وللوا ػػآل الػػاي أومتػػن دليػػه ‪ ،‬وويانػػة الوا بػػات ت فػػاوت إثػاً وأشػػدها‬
‫شػ ػ ادة م ػػا أ ػػاب ال ػػدين ومج ػػور ادلس ػػلمني وتعرضػ ػ ال ػػببلد ألذاه ‪ ،‬س ػػاؿ دلي ػػه الص ػػبلة‬

‫‪7‬‬

‫والسبلـ ا اا ذا جاع اهلل األولايِ واخخا لِ لا م القياماة ل فاع لِال واادر لا ا لعا‬
‫بِ ‪ ،‬فيقال ‪ :‬هذه ودرة فالن )) هاا يػوـ الفاػائو ‪ ،‬هػاه بػدرة فػبلف ‪ ،‬بدرتػه يف وظيف ػه‬
‫‪ ،‬ت صريه يف دمله ‪ ،‬ود د مسػلم ا اا وال وادر أعظم ودراً ماِ أميا عاماة‬

‫أي ا لػيس‬

‫أدظم ويانة وال أسوء داسب ة من ر توذل أمور ال اس ‪ ،‬ف اـ د ا حػ أضػاد ا ‪ ،‬وه يهللػاً‬
‫دلن ال ػزـ حدود اهلل يف وظيف ه وسػاـ بالوا ػآل الػاي دوسػه ف ػو د ػد اهلل مػن اجملاهػدين ل صػرة‬
‫دي ه وإدبلء بلم ه ‪ ،‬بما يروى د ه ‪ ‬ا اا العامل ذا استعال فأخذ الْق وأعطى الْق‬
‫لم لزل هالاجاهد فن سايل اهلل حتى ل جع لى بيتِ بما د د الطرباين ‪.‬‬
‫ ماذا ت لد وماذا ن لد مِه ألوا الا ظف –‬‫أسصػػر ب ػرياً فلػػيس مػػن ادلع ػػوؿ أف‬
‫ا ػػو رل أف أوػػدث بلسػػانك ال يػػآل دػػن مػػاذا تريػػد وسػػد س‬
‫ت حدث دن ادلطالآل الػيت نريػدها م ػك ‪ ،‬ون سػه إف لػك علومػاً وح وسػاً ‪ ،‬وأنػك بشػر جت ػد‬
‫وختطػػ‪ ، ،‬وتففػ وت صػ سػر ‪ ،‬وهػػاا حػػع ال مريػػة فيػػه ‪ ،‬فيجػػآل دلػػه بػ نظػػاـ ودولػػة وم سسػػة‬
‫دامػػة أو وا ػػة أف تع ػػذ حب ػػوؽ ادلػػوظفني أيػاً بانػ ‪ ،‬ماديػػة أو نظاميػػة أو إنسػػانية ال بػػد‬
‫من احرتاـ وت دير وتشجي ووفيز وتواض وبلمة ديبة ‪ ،‬وتفاض دن زالت وهسات ال ؼللو‬
‫م ػػا أحػػد ‪ ،‬ف ػػم بشػػر ذلػػم ظػػروؼ وأدػػاار ‪ ،‬وفػػي م الكبػػار والصػػفار ‪ ،‬وال بػػد مػػن تػػالي‬
‫الع بات اليت توا ه الك ري من ادلوظفني وادلوظفات وه ب ػرية لػيس هػاا رلػاؿ احلػدي د ػا‬
‫‪ ،‬لكن أف أردنا أف ي وـ ادلوظا بدوره ووا به فبل بد أف ن ا معػه ‪ ،‬وأف تعي ػه يف ال فلػآل‬
‫دله الع بات وادلعوسات اليت ي عرض ذلا ‪ ،‬ف عاوف اجلميػ أمػر م ػم للو ػوؿ لل ػدؼ ادل شػود‬
‫ػة مسػ وليات ووا بػات ‪،‬وال وا ػ وال ا ػو ‪ ،‬وتبػادؿ و ػات ال ظػر حلػ‬
‫‪ ،‬ودله بػ‬
‫ادلشػػاب ‪ ،‬دبلمػػة بػػارزة و ػػة للرسػ وال ػػدـ ‪ ،‬لكػػن إف حصػ ت صػػري مػػن ػػة فلػػيس معػ‬
‫هػػاا أف ت خلػػه اجل ػػة األوػػرى دػػن دورهػػا ووا ب ػػا ‪ ،‬وأن ػ أي ػػا ادلوظػػا أولػػص ال يػػة هلل‬

‫‪8‬‬

‫وإبػػاؿ ػػدؾ ف ػ حن ال نطالبػػك إال مبػػا تس ػ طي ‪ ،‬ولكػػن ش ػ اف بػػني مػػن أتصػػا باجلديػػة‬
‫واحلم ػػاس وح ػػآل العمػ ػ ‪ ،‬وأف تشػ ػ سكه م ػػن ب ػػرة الع ب ػػات وب ػػني م ػػن عػ ػ ب ػػرة الع ب ػػات‬
‫وادلشاب حجػة لػه ل ربيػر إعلالػه وتفريطػه وبسػبه احلػراـ وإذيػة ال ػاس وولػع اهلل ‪ ،‬وضلػن نسػم‬
‫واحلمػػد هلل دػػن دػػدد مػػن ادلػػوظفني الفاػػبلء الػػاين ال ي كػػر ػػدهم وال ي سػػه فاػػل م وسػػد‬
‫اس طادوا ال جاح بالربم مػن ب ػرة األدبػاء والع بػات ‪ ،‬فحػب م ألمػ م ومصػاحل ا م ػدـ دلػه‬
‫حػػآل الػػاات ‪ ،‬وإين أحػػار بػ موظػػا ػلػػآل دي ػػه وأم ػػه وود ػػه وي مػ ذلػػا ال ػػوض والريػػادة‬
‫احػػاره مػػن مػػرض األنػػا ‪ ،‬نعػػم مػػرض األنػػا ‪ ،‬مػػرض ي خػػر يف سػػد اجمل معػػات وي سػػل لك ػػري‬
‫مػػن الطاسػػات حػ أف تاػػخم الػػاات د ػػد بعػػد ادلػػوظفني دل يبػػع مكانػاً لآلوػرين ‪ ،‬وهكػػاا‬
‫تفسد الدوؿ وادل سسات واإلدارات والشربات ‪ ،‬د دما تصػاب بال اػخم الػاوات ‪ ،‬ويصػبو‬
‫ال ع ػػاوف ػػعباً إف دل يك ػػن مس ػ حيبلً ‪ ،‬فكػ ػ نفس ػ نفسػ ػ ‪ ،‬وبػ ػ مص ػػلحيت مص ػػلحيت ‪،‬‬
‫وأبػػرر أوػ احلبيػػآل سبػ أف أبػػادر هػػاا الع صػػر أبػػرر وأؤبػػد ا ضلػػن ال نطالبػػك بادل اليػػات ‪،‬‬
‫ولكػػن مبراسبػػة اهلل وزلاس ػػبة ال ػ فس والػػاات ‪ ،‬وت ب ػ هػػاه الكلمػػات م ػػن أخ زلػػآل نا ػػو ‪،‬‬
‫فرا ػ نفسػػك في ػػا ‪ ،‬أسػػأؿ اهلل أف يعي ػػك وأف ي ف ػ بػػك وأف غلعلػػك مف ػػاح للخػػري مفبلس ػاً‬
‫للشر يف ب مكاف ‪.‬‬
‫أما ما نريد م ك أي ا ادلوظا ا باو صار شديد ادلم أف أهػم الصػفات ادلطلوبػة شػرداً لكػ‬

‫موظػػا مسػػلم ػػف اف م م ػػاف علػػا ا ال ػػوة ‪ ،‬واألمانػػة ا ‪ ‬ن خي ا مااِ اسااتأج ت الق ا ة‬
‫األمايِ ‪ ‬ال ػوي األمػني ‪ ،‬أمػا ال ػوة فمع اهػا ا ال ػدرة دلػه ومػ تبعػات الوظيفػة ‪ ،‬ف شػ م‬
‫دل ػػه س ػػوة اجلس ػػم ‪ ،‬وس ػػوة الشخص ػػية ‪ ،‬وال ػػدرة دل ػػه موا ػػة ال ػػاس ‪ ،‬واجل ػراءة دل ػػه وم ػ‬
‫ال بعػػات الوظيفي ػػة ‪ ،‬واألوػػا والعط ػػاء م ػ ال ػػاس ‪ ،‬واس ػ باؿ اجلم ػػور ‪ ،‬وال ػػوة يف الفك ػػر ‪،‬‬
‫وذلك ب درة ادلوظا دله ال جديػد واإلب كػار ‪،‬وال ػوة بال عامػ مػ زمػبلءه وادلسػ ولني د ػه‬
‫من تأم يف هاه األمور ‪ ،‬وتأمػ واسػ الػبعد مػن ادلػوظفني دلػم احلكمػة العظيمػة مػن ت ريػر‬

‫‪9‬‬

‫اإلسبلـ لل وة وإهنا وا بة يف بػ‬

‫ػاحآل وظيفػة أو دمػ ‪ ،‬ف ػد بػاف ‪ ‬سويػاً يف إدارتػه ويف‬

‫ػػاده ويف ت فيػػاه حلػػدود اهلل ‪ ،‬يأتيػػه أسػػامة بػػن زيػػد حبسػػه ويطلػػآل م ػػه ختفيػػا حكػػم حػػد‬

‫السرسة دله ادلخزومية اليت سرس ‪ ،‬في وؿ ‪ ‬مفاػباً ا اا أتشافع فان حاد ماِ حادود اهلل‬
‫مث سػػاـ يف ال ػػاس ‪ ،‬ومحػػد اهلل وأث ػ دليػػه ‪ ،‬وسػػاؿ ا اا ن بِاان س ا اايل هااان ا ذا س ا‬
‫فيوم الش لف ت ه ه ‪ ،‬و ذا س‬
‫بِت مْاد س َت لقطعت لدها‬

‫فيوم الضعيف أَام ا عِيِ الْاد ‪ ،‬واهلل لا أن فاةااة‬
‫‪.‬‬

‫أدرفػ إذا دلػػاذا شػػرط ال ػػوة ؟ فػػاحلزـ ودػػدـ ال ػػاوف يف ت فيػػا ال ػرارات الػػيت ال يصػػو ال ػػازؿ‬
‫د ا ‪ ،‬وال اجملاملة في ا دله حساب الصاحل العاـ مػن ال ػوة الػيت ػلب ػا اهلل يف ادلسػلم ‪ ،‬ومػن‬
‫تأم ػ يف موسػػا أ بكػػر الصػػديع ‪ ، ‬وموسفػػه يف حػػرب الػػردة دػػرؼ ادل صػػود ‪ ،‬وبػػاا بػػاف‬
‫دمػػر الفػػاروؽ ‪ ‬سويػاً يف احلػػع ال ؼلػػاؼ يف اهلل لومػػة الئػػم ‪ ،‬وذلػػاا فػػإف ال ػ ‪ ‬دل يػ ع‬
‫ػوؿ دلػػه‬
‫دم ػ مػػن األدمػػاؿ ر ػبلً ضػػعيفاً ‪ ،‬ف ػػد ب ػاف يػػورل األسويػػاء ‪ ،‬وال يك ف ػ ‪ ‬باإلد ػػاار مػػن‬
‫الاعفاء ب وػلارهم من ومل م أو مواف م أو اس جاب م ذلاه ادلسػ ولية أو ذلػاه الوظيفػة‬
‫‪ ،‬لػػيس ساػػية رلاملػػه أو مداه ػػه أو ألنػػه فػػبلف أو دػبلسف أو سريػػآل أو بعيػػد ‪ .‬ال ‪ ،‬بػ او يػػار‬
‫األسػػوى واألمػػني ‪ ،‬وال غلػػآل أف ي ػػا األمػػر د ػػد دػػدـ توليػػة الاػػعيا ‪ ،‬ب ػ وػػاير ونصػػو‬
‫الاػػعيا مػػن أف ي ػػوذل م ػ هػػاه ادلكانػػة ‪ ،‬ولػػالك ػػاءه أبػػو ذر ‪ ‬مػػرة فطلػػآل اإلمػػارة ‪،‬‬
‫فارب ال ‪ ‬دله ب فه ‪ ،‬وساؿ ا اا لا أبا ذر نه ضعيف‪ -‬موا ة ومصػارحة – ناه‬
‫ضعيف و نوا أمانة ‪ ،‬و نوا ل م القيامة خ‬
‫عِيااِ فيوااا‬

‫وندامة ‪ ،‬ال مِ أخذها بْقوا ووفاى الاذ‬

‫فالػػاي تػػوذل أو ي ػػوذل ش ػيهللاً مػػن أمػػور ال ػػاس يشػػرتط فيػػه ال ػػوة لي ػػا يف و ػػه‬

‫ادلفسػػدين األسويػػاء ‪ ،‬ولي ػ دي حػػع الاػػعفاء ‪ ،‬وليعم ػ مػػا ي بف ػ مػػن ودمػػة الصػػاحل العػػاـ ‪،‬‬
‫واإلسػػبلـ ي ظػػر لئلنسػػاف أنػػه بلمػػا دل ػ م ػ ػزل ه يف اجمل م ػ بلمػػا بػػاف ذلػػك سػػبباً يف زيػػادة‬

‫‪10‬‬

‫مس ولي ه ‪ ،‬وتشديد حسابه يف الػدنيا مػن ادلسػ وؿ ‪،‬ويف الوػرة مػن اهلل ػ ودػبل ‪ .‬ود ػدما‬

‫دزؿ دمر ‪ ، ‬شرحبي بن حس ة دن الشػاـ ‪ ،‬ووذل معاويػة بػن أ سػفياف رضػ اهلل د مػا‬
‫‪ ،‬ساؿ شػرحبي لعمػر ا دل دػزل ذ ‪ ،‬هػ رأيػ شػيهللاً يف ديػذ ؟ سػاؿ دمػر ‪ ‬ا ال واهلل إنػك‬
‫بما أحآل ولك ذ أريد ر بلً أسػوى مػن ر ػ ‪ .‬بأنػه رأى فيػه ضػعفاً ‪ ،‬سػاؿ –أي شػرحبي ‪-‬‬
‫فػأورب ال ػاس حػ ال تكػػوف فػي م م الػة ‪ ،‬فخطػػآل دمػر ال ػاس وأدلم ػػم بػالك ‪ .‬ورمبػا تػػوفر‬
‫فة الصػبلح واألمانػة ‪ ،‬لكػن رمبػا ال ت ػ وفر فيػه ال ػوة ادلطلوبػة للعمػ ادلػراد اتصػافه‬
‫يف الر‬
‫باألمانػػة ال يعػػذ أف يكػػوف سوي ػاً ‪ ،‬ولػػالك بػػاف اإلمػػاـ مالػػك –رمحػػه اهلل تعػػاذل‪ -‬ي ػػوؿ يف‬
‫بع ػػد الزه ػػاد الص ػػاحلني ا إين ألر ػ ػوا أف يسػ ػ يذ اهلل بددوت ػػه الفم ػػاـ ولك ػػذ ال آم ػػه دل ػػه‬
‫درعلني – يعذ واهلل ادلم أنه ال ػلسن إدارلا – وليس ددـ األمانة في ا ‪ ،‬أو ددـ ال ػة بػه ػ‬
‫لك ه ال ػلسن إدارلا ‪ ،‬هاه إشارة سريعة لل وة ‪ ،‬ومع اها بصفة م مة يف ادلوظا ‪.‬‬
‫الصاافة الثانيااة ‪ :‬األمانااة ‪ :‬وه ػ أداء احل ػػوؽ وال عفػػا دمػػا لػػيس لػػه حبػػع ‪ ،‬إذف أداء احلػػع‬
‫وترؾ ما ليس له به حع ‪ ،‬وبما أف ال وة ال تكف وحدها فاألمانة أيااً ال تكف وحدها ‪،‬‬
‫ب ال بػد لل ػوة واألمانػة معػاً ‪ ،‬فكػم مػن ر ػ سػوي وحػازـ ومػ د للعمػ ‪ ،‬إال أنػه أمػاـ ادلػاؿ‬
‫ضػػعيا ‪ ،‬فيأوػػا مػػا ال حػػع لػػه فيػػه ويس ػ عم ادلم لكػػات العامػػة يف أب ػراض وا ػػة ‪ ،‬رمبػػا‬
‫اس ػ خدـ ػػبلحياته يف وػػارج حػػدودها ‪ ،‬أو يزيػػد يف الف ػواتري م ػ بلً مبػػالل بػػري مػػابورة وضلػػو‬
‫ذلك ‪ ،‬وهاا بلػه حػراـ ووطػري ‪ ،‬فأؽلػا سػد نبػ دلػه سػح فال ػار أوذل بػه ‪ ،‬وال ػ ‪، ‬‬

‫ي ػػوؿ ا اا ال لا ااان لا ااِ ال أمان ااة ل ااِ‬

‫وإذا وب ػ بػػري األم ػػاء واألسويػػاء دلػػه الوظػػائا‬

‫وساد األما‬
‫حص اخلل يف ادل سسات ويف الػوزارات ويف سػائر أدمػاؿ الواليػات ‪ ،‬اا و ذا ّ‬

‫لى وي أهِِ فانتظ الساعة بما يف حيو البخاري ‪ .‬فاحار إذف أو مػن اسػ فبلؿ‬

‫وظيف ك جلر م فعة شخصية لك أو ل راب ك ‪ ،‬فإف ال شب من ادلػاؿ العػاـ رؽلػة ‪ ،‬سػاؿ ‪ ‬ا‬

‫‪11‬‬

‫اا مااِ اسااتعاِِاه عِااى عااال ف زَِاااه رزَااً فاااا أخااذ بعااد ذلااه فوا وِا ل‬

‫ف ػػد شػػدد‬

‫اإلسػبلـ يف ضػػرورة ال عفػا دػػن اسػ فبلؿ ادل صػآل وشػػدد يف رفػد ادلكاسػػآل ادلشػػبوهة ‪ ،‬اهلل‬
‫أب ػػرب اهلل أب ػػرب معاش ػػر األو ػػوة واألوػ ػوات ‪ ،‬أهن ػػا األمان ػػة ال ػػيت أبػ ػ الس ػػماوات واألرض أف‬
‫ػلمل ػػا ومحل ػػا اإلنسػػاف إنػػه بػػاف ظلومػاً ػػوال ‪ ،‬أهنػػا األمانػػة ‪ ،‬د ػػد ادلسػػلم ت ػ جله يف أدؽ‬
‫معاني ػػا الػػيت ي بفػ ال ػزام ا ‪ ،‬فػػبل غلػػوز للموظػػا مػ بلً اسػ خداـ أدوات العمػ م مػػا بانػ‬
‫ػػفرية يف أمػػوره اخلا ػػة ‪ ،‬فلػػيس يف اإلسػػبلـ ش ػ ء ػػفري ‪ ،‬ف ػػد سي ػ لل ػ ‪ ‬ا وأف بػػاف‬

‫سايباً من أراؾ ؟ ف اؿ ‪ ‬ا اا و ن هان َضيااً ماِ أرا‬

‫بمػا يف ػحيو مسػلم ‪ .‬واهلل‬

‫تعاذل ي وؿ ا ‪ ‬فاِ لعال مثقال ذرة خي اً ل ه ومِ لعاال مثقاال ذرة شا اً لا ه ‪ ‬سػبحاف‬

‫اهلل ‪ ،‬أنػه مي ػزاف دسيػػع يػزف م اسيػ الػار ‪ ،‬ومػػن سصػد أوػا شػ ء مػن مكػػاف دملػه فيجػػآل أف‬
‫يكفػػر د ػػه بال وبػػة إذل اهلل وال ػػدـ ودػػدـ العػػودة إليػػه ‪ ،‬وأف ير س ػ م ػ مػػا أوػػا إذل م سسػ ه ‪،‬‬
‫وهلل در بعػػد سػػائ السػػيارات الػػاين يصػػرفوف وسػػوداً ببطاسػػات يزيػػد بعػػد الش ػ ء في ػػا ال‬
‫تطػػالب م إدارالػػم بػػه ولكػ م يسػػألوف د ػػه توردػاً لػػدي م وهػ ال تسػػاوي إال ال ليػ ب رشػػني‬
‫م بلً أو ضلوه ‪ ،‬ولكن لساف حاذلم ‪ ،‬ي وؿ ا سرش وسرش ‪ ،‬وورسة وورسة ‪ ،‬ح تكوف شيهللاً ً‬
‫ب رياً ف خسر ادل سسػة أو الدولػة شػيهللاً ب ػرياً بػاهاب م ل ػا ‪ ،‬ولػو دل ختسػر ‪ ،‬ب ػوؿ الػبعد ا‬
‫ال يار الدولة هاا ‪ ،‬ف و دين وأمانة ‪ ،‬ال أدام ادلخلوسني أنا أتعام م اخلالع ػ ودػبل‬
‫‪ ،‬هو دين وأمانة وحع داـ ‪ ،‬ليس ألحد م ما باف حع يف متلكه ‪ ،‬وليس لػك حجػة ‪ ،‬بػأف‬
‫بػػريؾ يأوػػا ويسػػرؽ بمػػا يػػردد بعػػد الاػػعفاء ‪ ،‬لػػيس لػػك حجػػة بػػأف فػػبلف أو دػػبلف يأوػػا‬

‫ويسػػرؽ وأنػػه يأب ػ أبػػرب مػػن هػػاا أو أب ػػر مػػن هػػاا ‪ ،‬اتػػع اهلل يػػا أو ػ ا ‪ ‬هاال نفااا باااا‬

‫هسات رهيِة ‪ ‬وهاا مػن حجػا الشػيطاف ومداولػه ا ‪ ‬و ماا لِاازوِه ماِ الشايطان ناز ُ‬
‫فاستعذ باهلل أنِ ه الساايع العِايم ‪ ‬ال تعػا األوطػاء باألوطػاء ‪ ،‬مػا د ػدنا هػاا أ ػبلً‬

‫مػػن أ ػػوؿ تصػػيو األوطػػاء أو تربيػػة األمػػة أبػداً ‪ ،‬أؽلػػا موظػػا أوػػا هديػػة أو سبػ ختفياػاً أو‬

‫‪12‬‬

‫ضلو هاا من‬

‫ػات أو أفػراد ذلػم دبلسػة جل ػة دملػه مػن سريػآل أو بعيػد فلي بػه وليحػار فإهنػا‬

‫من الفلوؿ الاي حار م ه ال ‪ ، ‬وال غلوز سبوذلا ‪ ،‬حبدي دبػد اهلل بػن الل بيػه ‪ ،‬أف ال ػ‬

‫‪ ‬بع ه دله دسة فلما ر ‪ ،‬ساؿ ا هاا لكم وهاا أهدي رل ‪ ،‬سػاؿ ‪ ،‬ف ػاـ رسػوؿ اهلل ‪‬‬
‫تصحيو مباشر لؤلوطاء دله ادل رب ف اـ ‪ ‬دله ادل رب فحمد اهلل وأث دليه ‪ ،‬وساؿ ا اا ماا‬
‫بال عامل أبعثِ ‪ ،‬فيقا ل ‪ :‬هاذه لِام وهاذا أهاد لان ‪ ،‬أفاال َعاد فان بيات أبياِ أو فان‬
‫بيت أمِ حتى لِظا ألوادإ لياِ أم ال ‪ ،‬والاذ نفاا مْااد بياده ال لِاال أحادهم مِواا‬
‫شيئاً ال جا بِ ل م القياماة لْاِاِ عِاى عِقاِ ‪ ،‬بعيا لاِ رواا ‪ ،‬أو بقا ة لواا خا ار ‪ ،‬أو‬
‫شاة تيع مث رف يديه –ساؿ الراوي ا ح رأي ا درت ابطيه ‪ ،‬مث ساؿ ‪ ‬ا اا الِوم هل‬
‫بِغاات الِواام هاال بِغاات‬

‫سػػبحاف اهلل هػػاا احلبيػػآل ‪ ، ‬فلمػػاذا ي كػػاثر الػػبعد أف تعػػا‬

‫أوطػػاء ادلػػوظفني اليػػوـ ويكلمػػوف ‪ ،‬وإف بػػاف يف أدؽ األمػػور ‪ ،‬ال يػػا أوػ احلبيػػآل إنػػه ادلػ ا‬
‫الشرد الػاي دلم ػا إيػاه احلبيػآل ‪ ، ‬فمػن تسػاه يف دمػ أو سصػر فيػه أو اسػ فله دل فع ػه‬
‫اخلا ة ‪ ،‬فراتبه مدووؿ فيه شب ة ‪ ،‬فاتع اهلل أي ا ادلوظا ‪ ،‬وسم بعملك وا د فيػه ل أبػ‬
‫حبلالً ديباً مبارباً لك فيه ‪.‬‬

‫‪13‬‬

‫ عِص ال جل الاِاسب فن الاِان الاِاسب –‬‫أي ػػا ادلوظفػػوف ‪ ،‬أي ػػا ادلػػدراء ‪ ،‬أي ػػا ادلس ػ ولوف ‪ ،‬ات ػوا اهلل فيمػػا ولي ػ م دليػػه ‪ ،‬وضػػعوا الر ػ‬
‫ادل اسػػآل يف ادلكػػاف اجلػػدير بػػه ‪ ،‬فػػبل يس ػ د م صػػآل وال وظيفػػة إال لصػػاحبه الػػاي ترتسػػه بػػه‬
‫بفاءتػػه و ػػفاته ‪ ،‬فػػبل اد بػػار للمجػػامبلت وا سػػوبيات ‪ ،‬ح ػ الصػػحبة ال ي ظػػر إلي ػػا ‪،‬‬
‫فػػال ‪ ‬اد ػػار أل ذر دلػػا دلػػآل أف يسػ عمله بػ وحػػاره مػػن وطػػر ذلػػك دليػػه ‪ ،‬شلػػا يعرفػػه‬
‫د ػػه ‪ ، ‬وسػػد يكػػوف الر ػ حسػػن السػػرية ‪ ،‬وحسػػن اإلؽلػػاف لك ػػه لػػيس أه ػبلً للم صػػآل ‪،‬‬
‫فيوسػا دليػه السػبلـ ‪ ،‬رشػو نفسػه إلدارة ادلػاؿ ‪ ،‬ودل يػابر نبوتػه وت ػواه ‪ ،‬بػأين شػ ء دلب ػا‬
‫إذا ؟ ب دلب ا حبفظه ودلمػه ‪ ،‬سػاؿ ا ‪ ‬أجعِِان عِاى خازااِ األرن نان حفايم عِايم ‪‬‬

‫فاألمانة تعذ أف خت ار األحسن ‪ ،‬فإذا ددل ا دن األحسن إذل بريه هبوى أو رشوة أو سرابػة ‪،‬‬
‫ف واهلل ويانة لؤلمة وويانة لؤلمانة ب حية ال ادر وتولية العا ز ‪.‬‬
‫دػػن مع ػ بػػن يسػػار ‪ ،‬سػػاؿ ا عػ رسػػوؿ اهلل ‪ ، ‬ي ػػوؿ ا اا مااا مااِ عاااد لساات عيِ اهلل‬

‫رعية لا ت ل م لا ت وه واش ل عيتِ ‪ ،‬ال ح م اهلل عِيِ الجِاة‬

‫ويف روايػة دلسػلم ا‬

‫اا ما مِ أمي لِن أم ر الاسِايِ ثم ال لجتود لوم أو لِصح لوم ال لم لدخل معوم‬
‫الجِة‬

‫‪ .‬فيا ب مػدير ‪ ،‬ويػا بػ مسػ وؿ ‪ ،‬ورئػيس ‪ ،‬أف األمػة الػيت ال أمانػة في ػا هػ الػيت‬

‫ت شػػر في ػػا الرشػػوة ولم ػ األبفػػاء وتبعػػدهم وت ػػدـ مػػن ليس ػوا أه ػبلً للوظػػائا وادل ا ػػآل ‪،‬‬
‫وهاا من دبلمات السادة ‪ ،‬بما سػاؿ ‪ ‬ا اا ذا ضايعت األماناة فاانتظ السااعة‬
‫وساد األما لغيا أهِاِ فاانتظ السااعة‬
‫ا وبيا إضاد ا ؟ سػاؿ ا اا ذا ّ‬

‫ف ػاؿ‬

‫فاألمػة الػيت ال‬

‫أمانة في ا ه اليت تعب في ا الشفادات بادلصاحل وتطيش بإسدار الر اؿ األبفاء لػ مل م‬
‫وت دـ من دوهنم ‪ ،‬ف ب وا واحاروا وأولصوا ‪.‬‬
‫نس ػػأؿ اهلل أف يعي ػ ػ كم ويس ػػددبم ف ػػأن م دلػ ػػه ثفػ ػػر سػ ػػيم ‪ ،‬وو ػػري دظ ػػيم ‪ ،‬م ػ ػ ػ ػػدس م‬
‫واس ع م باهلل ‪ ،‬فكونوا د د حسن ضن والة أمربم وث ة أهلكم ومجاد كم ‪.‬‬

‫‪14‬‬

‫الشفاعة دا أو دوا ‪-‬‬‫أن ػ يػػا مػػن رزسػػه اهلل مكانػػة وو اهػػة ‪ ،‬ادلػػم أف زبالػػا الشػػفادة واإلدانػػة للمح ػػا ني ‪،‬‬
‫دله أف ال يبخس هبا حػع الوػرين ‪ ،‬فػإف الشػفادات مػن أدظػم العبػادات إذا سصػد هبػا‬
‫و ه اهلل دز و ‪.‬‬
‫ب ػػآل احلسػػن بػػن س ػ ب ػػاب شػػفادة فجع ػ الر ػ يشػػكره ‪ ،‬ف ػػاؿ احلسػػن ا يػػا هػػاا‬
‫دبلـ تشكرنا ؟ إنا نرى الشفادات زباة مروءت ا ‪ ،‬مث أنشد ‪ ،‬ي وؿ ا‬
‫وزباة اه أف أدني وأشفعا ‪.‬‬
‫فأ د بوسعك بله أف تػ فا ‪.‬‬

‫فُرض دل س زباةُ ما ملك يدي‬
‫فإذا ملك فجد فإف دل تػس ط‬

‫ولكػػن ي أبػػد ه ػػا الػ ػرتبيز وال بيػػه دائم ػاً دلػػه ادل ػ ا الشػػرد يف مسػػألة الشػػفادة وال وسػػل‬
‫لآلوػرين ‪ ،‬وهػػاا شلػػا ؼللػػل فيػػه الك ػػري مػػن ال ػػاس ‪ ،‬وال ح يػػع أنػػه إف ترتػػآل دلػػه ذلػػك ضػػياع‬
‫حػػع ألحػػد أو ن صػػانه أو حرمػػاف مػػن هػػو أوذل وأحػػع ب عيػػني أو سبػػوؿ م ػ بلً ‪ ،‬الشػػفادة ه ػػا‬
‫زلرمة يأمث احب ا ؛ ألنه ظلم دلن هو أحع هبا ‪،‬وظلم ألورل األمر وذلك حبرماهنم من دمػ‬
‫األبفاء وودم ه ذلم ومعون ه إياهم دلػه ال ػوض مبرفػع مػن مرافػع احليػاة واد ػداء دلػه األمػة‬
‫بأبمل ا حبرماهنا شلن ي جز أدماذلا وي وـ بشػ وهنا يف هػاا اجلانػآل دلػه وػري حػاؿ ‪ ،‬مث أف‬
‫الشػػفادة يف م ػ هػػاا تولػػد الاػػفائن والا ػ وف السػػوء ومفسػػدة للمج م ػ ‪ ،‬ويش ػ د األم ػػر‬
‫ويعظػم إذا بانػ الشػفادة يف حػػد مػن حػػدود اهلل ‪ ،‬فمػ و ػل ال اػػية لػورل األمػػر أو مػػن‬
‫ي وبػػه مػػن مرابػػز الشػػرط أو ا ػػابم وبريهػػا فػػبل غلػػوز ألحػػد أف يشػػف أو ي ػػدو ‪ ،‬وإذا دل‬
‫يرتتآل دله الوسػادة ضػياع حػع ألحػد أو ن صػانه ف ػ ػائزة بػ مربػآل في ػا شػرداً ويػ ر‬
‫دلي ػػا الش ػػفي إف ش ػػاء اهلل ‪ ،‬ف ػػد أو ػػرج البخ ػػاري رمح ػػه اهلل أف ال ػ ػ ‪ ، ‬س ػػاؿ ا ((‬

‫‪15‬‬

‫اشفع ا تؤج وا )) ويف حيو مسلم أنػه ‪ ، ‬سػاؿ ا اا ماِ اساتطام ماِِم أن لِفاع أخااه‬
‫فِيفعاال )) واهلل تعػػاذل ي ػػوؿ ا ‪ ‬مااِ لشاافع شاافاعة حسااِة لِااِ لااِ نصاايب مِوااا ومااِ‬
‫لشفع شفاعة سيئة لِِ لِ هفل مِواا وهاان اهلل عِاى هال شان مقيتاا ‪ ‬وي ػوؿ تعػاذل ا ‪‬‬
‫انظ هيف فضِِا بعضوم عِى بعض ولآلخ ة أها درجات وأها تفضيالً ‪. ‬‬
‫معاش ػػر ادل ػػوظفني ‪ ،‬الع ػػدؿ الع ػػدؿ ‪ ،‬واح ػػاروا الظل ػػم ووا ػػة الرؤس ػػاء وادل ػػدراء ‪ ،‬احر ػ ػوا‬
‫حفظكم اهلل ب احلرص دله العػدؿ بػني مػن وػ أيػديكم مػن ادلػوظفني وال متيلػوا مػ فػبلف‬
‫وفػػبلف مبجػػرد دبلسػػة أو توافػػع هػػوى ب ػ لػػيكن الاػػابل يف تعػػاملكم هػػو الكفػػاءة وال ميسػػز يف‬
‫العم ‪ ،‬ح ولو باف شلن ال وبه أو ال متي إليه أو ال ترتاح معه بما ي وؿ البعد ‪ ،‬فػإف‬

‫هاه بل ا ليس أسباباً شردية لبخسه ح ه أو لميشه وظلمه ‪ ‬لا ألوا الاذلِ ممِا ا ه نا ا‬
‫َ ا اميِ بالقسااد شااودا هلل ول ا عِااى أنفسااِم أو ال الاادلِ واخَ ا بيِ أن لِااِ وِي ااً أو‬

‫فقي اً فاهلل أولى بواا فال تتاعا ا الوا إ أن تعادل ا و ن تِا ا أو تع ضا ا فا ن اهلل هاان بااا‬

‫تعاِ ن خاي اً ‪ . ‬نعم ا اهلل مطلػ وبػري رسيػآل فاحػار وت بػه ‪ ،‬ي ػوؿ ابػن ب ػري يف تفسػريه ا‬
‫اا سولػػه ا ‪ ‬فااال تتاااع الو ا إ أن تعاادل ا ‪ ‬أي فػػبل ػلملكػػم اذلػػوى والعصػػبية وبفػػد ال ػػاس‬
‫إليكم دله ترؾ العدؿ يف أموربم وشػ ونكم بػ الزمػوا العػدؿ دلػه أي حػاؿ بػاف بمػا ‪ ،‬سػاؿ‬

‫تعاذل ا ‪ ‬وال لج مِِم شِئان َ م عِى أن ال تعدل ا اعدل ا ه أَ ب لِتقا إ ‪ ‬ومػن‬

‫هػػاا سػػوؿ دبػػد اهلل بػػن رواحػػة دلػػا بع ػػه ال ػ ‪ ‬ي ػػخرص دلػػه أه ػ ويػػرب ثػػارهم وزرد ػػم ‪،‬‬
‫إرل ‪ ،‬وألن ػ م‬
‫فػػأرادوا أف يرش ػوا لريفػػع هبػػم ‪ ،‬ف ػػاؿ ا واهلل ل ػػد هلل ػ كم مػػن د ػػد أحػػآل اخللػػع س‬
‫إرل من اددادبم من ال ردة واخل ازير ‪ ،‬وما ػلملػذ حػ إيػاه وبفاػ لكػم دلػه أف ال‬
‫أبفد س‬
‫اددؿ فيكم ‪ ،‬ف الوا ا هباا سام السماوات واألرض ان ه ببلـ ابن ب ري –رمحه اهلل‪-‬‬
‫فيامن ولي مس ولية وإدارة ‪ ،‬اتع الظلم ‪ ،‬فإف ظلم العباد واد داء بعا م دله بعد سػواءً‬
‫يف ال وؿ أو الفع سد دم وظم ‪ ،‬والك يعلم أف من أهم أسػباب االوػ بلؼ بػني العبػاد هػو‬

‫‪16‬‬

‫الظلم واالد داء وف داف العدؿ واألنصاؼ ‪ ،‬فمن الاـ األبرياء وأب أمواؿ ال ػاس بالبادػ ‪،‬‬
‫وال وؿ دلػه ال ػاس بفػري حػع ‪ ،‬والػدووؿ يف ادل ا ػد وال يػات ‪ ،‬واسػ فبلؿ ال فػوذ وادل ا ػآل‬
‫يف إذالؿ الوػرين وال سػػلل دلػػي م ‪ ،‬وم ػ و ػػوؿ ح ػػم إلػػي م ‪ ،‬و ػػس ح ػػوؽ الوػرين ‪،‬‬

‫ف ػػاه بل ػا ػػور للظلػػم ‪ .‬فيػػا دبػػد اهلل بمػػا سػػاؿ ‪ ‬ا )) اتقا ا الظِاام ف نااِ ظِاااات لا م‬
‫القيام ااة بم ػػا يف ػػحيو مس ػػلم ‪ .‬ف ػػالظلم داسب ػػه وويم ػػة والظ ػػادل س ػػاس ال ل ػػآل م حج ػػر‬
‫العادف ػػة د ػػد اإلحس ػػاس ‪ ،‬ول ػػالك د ػػرده اهلل م ػػن رمح ػػه ‪ ،‬ف ػػاؿ ا ‪ ‬ال لعِا ااة اهلل عِا ااى‬
‫الظاالايِ ‪ ‬ومػن أهػم متػرات العػدؿ و األنصػاؼ مػا أور ػه مسػلم دػن دبػد اهلل بػن دمػرو ‪،‬‬
‫س ػػاؿ ا س ػػاؿ رس ػػوؿ اهلل ‪ ‬ا اا ن الاقس ااطيِ عِ ااد اهلل عِ ااى مِ اااب م ااِ نا ا ر ع ااِ لا اايِ‬
‫ال حاِ عز وجل وهِتا لدلِ لايِ الذلِ لعدل ن فن حِاوم وأهِوم وما ول ّ ا‬

‫‪.‬‬

‫عِص مخ ‪ :‬هسب القِ ب ومغف ة الذن ب ‪:‬‬
‫أي ا ادلوظا أيػاً بػاف موسعػك ويف أي مكػاف ب ػ ‪ ،‬أعلػس يف أذنػك هػاه الكلمػات ‪ ،‬أنػك‬
‫دل جتلػػس دلػػه هػػاه الكرسػ الػػاي أنػ دليػػه إال مػػن أ ػ ودمػػة ال ػػاس وساػػاء حػوائج م‬
‫وأداء األمانػػة الػػيت ومل ػػا ‪ ،‬أفػػبل تػػرى أنػػك حبسػػن االس ػ باؿ واالب سػػامة وإظ ػػار االه مػػاـ‬
‫ب ػػادلرا وحا ػػه مت ل ػػك سل ػػوب الو ػ ػرين ؟ ح ػ ػ وإف دل ت ػ ع‬
‫ػد ح ػػا م ‪ ،‬مبج ػػرد حس ػػن‬
‫االس باؿ واالب سامة ‪ ،‬ورمبا ور وا من د دؾ ب فس راضية ولساف يل ا بال اء والػدداء بػ‬
‫رمبا أث وا دليك ورفعػوا ذبػرؾ بكػ رللػس ‪ ،‬بػ هػاا وأنػ دل ت ع‬
‫ػد حػا م ‪ ،‬بػ ملكػ م‬
‫حبسن األوبلؽ ‪ ،‬فكيا لو اس طع سااء حا م وتيسػري أمػرهم بيػا سػيكوف احلػاؿ‬
‫؟ أي ػػا ادلوظػػا ‪ ،‬انظػػر لل يجػػة الػػيت و ػػل إلي ػػا ‪ ،‬بسػػب ال لػػوب والػػابر احلسػن ‪ ،‬وسبػ‬
‫ذلك بله بسب رضا اهلل دز و‬

‫‪ ،‬أدل ي ‪ ‬ا اا ابتسامته فن وجاِ أخياه صادَة‬

‫‪17‬‬

‫ا أدل ي ػ ‪ ‬ا اا الِِااة الطيااة صاادَة‬
‫هان اهلل فن حاجتِ‬

‫أدل ي ػ ‪ ‬ا اا ماِ هااان فان حاجاة أخيااِ‬

‫أدل ي ػ ‪ ‬ا اا واهلل فن ع ن العاد ما هان العااد فان عا ن أخياِ‬

‫أدل ي ‪ ‬ا اا خي الِاس أنفعوم لِِاس‬

‫إذف فأنػ يف دبػادة وأنػ دلػه مك بػك‬

‫فلمػػاذا و ػػرـ نفسػػك ه ػػاا اخلػػري العظ ػػيم ‪ ،‬ف ػػل اس ػ عن بػػاهلل ‪ ،‬وأول ػػص ال يػػة هلل ‪ ،‬واتص ػػا‬
‫مبكارـ األوبلؽ وأحرص دله نف ال ػاس ‪ ،‬وسػ جد ال وفيػع يف الػدنيا والوػرة ‪ ،‬ذبػر حسػن‬
‫ومجي وحآل وت دير ‪ ،‬هاا يف الدنيا ‪ ،‬وآ ر ببري من العليم اخلبري يف الورة ‪ ،‬بػ هػاا مػن‬
‫وبلؿ دملك ووظيف ك ‪ ،‬أ ر وب يمة ‪ ،‬وادلوفع من وف ه اهلل ‪.‬‬
‫و سبحاف اهلل نرى الك ري من ا رومني شلن حرـ نفسه من هػاا اخلػري العظػيم ‪ ،‬رمبػا سلػ رل‬
‫ا ال اس ال يرضي م إال تلبية رببالم وت فيا ما يريدوف ‪ ،‬ب رمبا سل ا إف ميزاف ال اس اليوـ‬
‫يف احلكم دله الورين هو مصاحل م الشخصية ‪ ،‬فأسوؿ لك ا نعػم ‪ .‬وهػاا هػو واسػ احلػاؿ‬
‫‪ ،‬وضلن ال نربء أنفس ا ‪ ،‬ولكػن أوػ احلبيػآل ‪ ،‬هػآل إنػك بػال ذلػم مػا اسػ طع وختل ػ‬
‫مع ػػم بأحسػػن األوػػبلؽ ودل يرض ػوا د ػػك ‪ ،‬ألػػيس حسػػبك أف يرضػػه اهلل د ػػك ؟ فإنػػه يعلػػم‬
‫أنك سدم وبال ما بوسعك ‪ .‬إذف فأ رؾ دله اهلل ‪ ،‬وإف دل يرضه ال اس ‪ ،‬ف ابر دائماً‬
‫أف م ػػن أرض ػػه اهلل بس ػػخل ال ػػاس رضػ ػ اهلل د ػػه وأرض ػػه ال ػػاس ‪ .‬ف ػػأحرص دل ػػه فا ػػائ‬
‫األو ػػبلؽ وف ػػن ال عام ػ مػ ػ ال ػػاس ‪ ،‬ف ػػإف رس ػػوؿ اهلل ‪ ، ‬ي ػػوؿ ا اا خي ااارهم أحاس ااِِم‬
‫أخالَااً ‪ ،‬و ن العاااد لياِا بْسااِ خِقااِ درجااة الصاااام الِوااار القاااام الِياال‬

‫‪ .‬معاشػػر‬

‫ادلوظفني ‪ ،‬إف اإلسبلـ نبني ما ي بف أف يكوف دليه حاؿ من يل أمور ال ػاس ‪ ،‬فػادلوظا يف‬
‫أيػػة إدارة مس ػ وؿ بػػأي فػػرد ‪ ،‬ومس ػ وؿ دػػن سيامػػه بالوا ػػآل ويف م دمػػة ذل ػك اإلحسػػاف إذل‬
‫ال ػػاس وساػػاء حػوائج م والرفػػع هبػػم ودػػدـ ادلشػ ة دلػػي م وتعطيػ مصػػاحل م ‪ ،‬وهػػاا يػػددونا‬
‫للحدي دن د صر م م داً ‪.‬‬

‫‪18‬‬

‫فػػبعد ادلػػوظفني لػػه هوايػػة يف تعطي ػ مصػػاحل ال ػػاس وال يػػآل يف وفايػػا ادلعػػامبلت وألفاظ ػػا‬
‫وب ػ علػػه أف ي ب ػ سػػوة شخصػػي ه وأعليػػة مكانػ ػػه‪ ،‬فالشػػك د ػػده ه ػو األ ػ ‪ ،‬واحلسػػابات‬
‫واذلوا س تأب رأسه سب دووؿ ادلرا دليه وح ي ػ مػن اإل ػراءات‪ ،‬ومػن فعػ ذلػك‬
‫فػبل يلػومن إال نفسػه ‪ ،‬لػيس مػذ الاػعيا ولػيس مػن أحػد مػن ادلخلػوسني الاػعفاء ‪ ،‬بػ مػػن‬
‫اهلل دز و‬

‫‪.‬أ‬

‫حلدي ال ‪ ‬يوـ ساؿ ا اا الِوم مِ ولن مِ أم أمتن شايئاً فشاق‬

‫عِيوم فأشقق عِيِ ‪ ،‬ومِ ولن مِ أم أمتن شيئاً ف فق بوم فأرفق بِ بما يف حيو‬
‫مسلم ‪.‬‬
‫سػػاؿ ال ػػووي رمحػػه اهلل ا اا هػػاا مػػن أبلػػل الزوا ػػر دػػن ادلشػ ة دلػػه ال ػػاس وأدظػػم احلػ دلػػه‬
‫الرفع هبم ‪ ،‬وسد تظاهرت األحادي هباا ادلع ‪ 000‬إذل آور ببلمه ‪.‬‬
‫األمػػر أدظػػم مػػن هػػاا ‪ ،‬فػػادلوظا أو ادلس ػ وؿ الػػاي يوس ػ ال ػػاس يف ادلش ػ ة باإلسػػاءة إلػػي م‬
‫وم ع م من ح ػوس م وومػيل م مػا ال يطي ػوف يسػ حع باػآل اهلل تعػاذل ود ابػه ‪ ،‬ف ػد ػاء‬
‫الوديد الشديد لالك ادلوظػا الػاي ؽل ػ مػن اسػ باؿ ال ػاس أو ؽل ػ دػن ال يػاـ مبعػامبللم‬
‫أو ي سبآل يف تعطيل ا وتاػي ح ػوس م بمػا‪ ،‬سػاؿ ال ػ ‪ ‬ا اا ماِ واله اهلل شايئاً ماِ أما‬

‫الاس ااِايِ فاحتج ااب دون ح اااجتوم وخِ ااتوم وفقا ا هم احتج ااب اهلل عِ ااِ دون حاجت ااِ‬

‫وخِتِ وفق ه‬

‫أور ه أبو داود ‪ ،‬والرتماي ‪ ،‬وذبره األلباين يف الصحيحة ‪.‬‬

‫ف أم أي ا ادلوظا هاه األحادي فإف اهلل دزيز ذو ان اـ ود ه اهلل جت م اخلصوـ ‪.‬‬

‫عِص الاسؤولية تش لف أم تِِيف ‪:‬‬

‫‪19‬‬

‫ليفكر ب موظا ومس وؿ يف حاله إذا دػزؿ أو أحيػ دػن وظيف ػه أو أحيػ دلػه ال ادػد ‪،‬‬

‫وسػػد أشػػار ال ػ ‪ ‬إذل هػػاا ادلصي ػر ‪ ،‬ب ولػػه ا اا نِاام ستْ صا ن عِااى اإلمااارة وسااتِ ن‬
‫ندام ااة لا ا م القيام ااة ‪ ،‬فِعا ااة الا ض ااعة وبئس اات الفاةا ااة بم ػػا يف ػػحيو البخ ػػاري ‪،‬‬
‫فػػادل ورل دل ا ػػآل ادلسػ ولية وم ػػا اإلدارة واإلمػػارة بالطفػ الرضػػي ي فػ مبػػا يصػ إليػػه مػػن‬
‫م ػػاف وملػػاات ‪ ،‬فػػإذا دُػػزؿ أو ت ادػػد ػػار ي ػػأدل وي حسػػر ويبك ػ بالطف ػ الػػاي ؽل ػ مػػن‬
‫الرضػػادة ‪ .‬فالسػػعيد مػػن ادلػػوظفني وادلس ػ ولني مػػن نصػػو وأولػػص ورفػػع بال ػػاس ويسػػر وبشػػر‬
‫فكػػأف بػػالك ػػديراً برمحػػة اهلل ودفػػوه ورضػػاه ‪ ،‬ويكفػ العاسػ اللبيػػآل هػػاا احلػػدي الػػاي‬
‫أور ه اإلماـ أمحد من حدي أ أمامة دن ال ‪ ‬أنه ‪ ،‬سػاؿ ا اا ما مِ رجل لِن أما‬

‫عش ة فاا ف ذله ال أتى اهلل عز وجل مغِ الً ل م القيامة لاده لاى عِقاِ ‪ ،‬فِاِ با ه‬
‫ػػححه‬
‫أو اوبقااِ أثاااِ ‪ ،‬أولوااا مالمااة ‪ ،‬وأوسااطوا ندامااة ‪ ،‬وأخ هااا خااز لا م القيامااة‬
‫األلباين ‪ ،‬ساؿ ا إس اده يد ر اله بل م ث ات ‪.‬‬
‫ل ػػيس مع ػ ػ ه ػػاا أف ي خل ػػه األوي ػػار وال ػػات د ػػن ادلس ػ ػ ولية ‪ ،‬ال ب ػ ػ وا ػػآل دل ػػي م أف‬
‫ي حملوه ػػا إف دل يو ػػد ب ػػريهم ‪ ،‬وأف ي ومػ ػوا هب ػػا ولك ػػن دل ػػي م االسػ ػ عانة ب ػػاهلل د ػػز و ػ ‪،‬‬
‫والصدؽ واحلرص والدسة يف األمانة واحلار من ظلم ال اس أو س ح وؽ ال اس أو االن فػاع‬
‫من هاه ادلكانة وهاه ادلس ولية ‪.‬‬
‫عِص ‪ :‬ألوا الا ظف ال َت ال َت ا‬
‫أو ػ اتػػع اهلل يف سػػادات دملػػك وادلػػم أهنػػا أمانػػة فإن ػػا نػػرى ونسػػم دػػن فهللػػة ال تبػػارل‬
‫بسػػادات الػػدواـ وال وػػافع دليػػه ف ػػأ م ػػأورة وتػػخرج مبكػػرة ‪ ،‬وسػػد ؼلػػرج أث ػػاء سػػادات‬
‫العم ل ااء أدماؿ شخصية أو جتارية أو بريها دوف أف ػلاسآل نفسه أو ح يب ػه آثػراً‬

‫‪20‬‬

‫يف نفس ػػه ‪ ،‬وه ػػاا أم ػػر ملح ػػوظ مش ػػاهد م ػ ػ األسػ ػػا ‪ ،‬ف ػ ػ ح ػ ػاً غل ػ ػ ه ػ ػ الء أف ه ػػاه‬
‫السػػادات ليس ػ ملك ػاً لػػه ؟ ف ػػو أدطاهػػا للم سسػػة أو للدولػػة بع ػػد ود ػػد م اب ػ مبلػػل‬
‫زلػػدود ومعػػدود ‪ ،‬والػػدلي لػػو أن ػػص راتبػػه ادل فػػع دليػػه ولػػو سلػػيبلً جتػػده يسػػأؿ ويطالػػآل ورمبػػا‬
‫باآل وارتف وته ال ي ر له سرار ح يسرتده بامبلً بري م ػوص ‪ ،‬بي مػا صلػده ال ػلاسػآل‬
‫نفسػػه إذا تػػأور دػػن دملػػه سػػادة أو سػػاد ني بػ رمبػػا بػػاب يومػاً أو يػػومني دود دػػار بػ رمبػػا‬
‫واي ػ دلػػه ادلس ػ وؿ بػػاباء لي ػ خلص مػػن مسػػائل ه ‪ ،‬ف ب ػوا معاشػػر ادلػػوظفني وادلوظفػػات ال‬
‫غلوز ألحد أف يسرؽ مػن وسػ الػدواـ ‪ ،‬نعػم يسػرؽ ‪ ،‬أف يسػرؽ مػن وسػ الػدواـ شػيهللاً ولػو‬
‫لدسائع إال إف باف ال ظاـ الاي وض دلصلحة اجلميػ يسػمو هبػاا ‪ ،‬ول عامػ مػ اهلل ولػيس‬
‫م ػ ال ػػاس ول حػػرص دلػػه احلػػبلؿ ‪ ،‬وأنػػك ل عجػػآل مػػن ي فيبػػوف أيام ػاً وا ػػة شلػػن يعملػػوف‬
‫وي ػػرتددوف يف اجل ػػات ال ائي ػػة ب ػػبعد ادل ػػدارس وادلس و ػػفات وبريه ػػا وب ػػدوف إش ػػعار إدارت ػػه‬
‫بػػالك ورمبػػا بػػاف بيػػاب الػػبعد أو تػػأوريه أب ػػر م ػن حاػػوره ويس ػ لموف الراتػػآل بػػامبلً دوف‬
‫ن صاف دوف أي مباالة أو زلاسبة ‪ ،‬أو نظػر أهػاا ادلػاؿ بلػه حػع لػه ‪ ،‬أهػو حػبلؿ أـ ال ‪.‬‬
‫يا هلل ما أشد ال اس تساهبلً يف أب ادلاؿ دوف زلاسبة أو نظر ‪ ،‬رمبا نشكوا بعد ذلػك دػدـ‬
‫الرببػػة يف أمول ػػا أو دػػدـ السػػعادة حبيات ػػا ‪ ،‬أو د ػػوؽ أوالدنػػا وب ات ػػا ‪ ،‬ون سػػه أف اهلل رسي ػآل‬
‫دلػػيم وأنػػه بمػػا ‪ ،‬سػػاؿ دػػز و ػ ا ‪ ‬ومااِ لتااق اهلل لجعاال لااِ مر جااً ول زَااِ مااِ حيا ال‬

‫لْتسااب ‪ ‬ونففػ دػػن سػػوؿ احلػػع دػػز و ػ ا ‪ ‬ن ربااه لاالا صاااد ‪ ‬وألن ػػا بشػػر طلطػ ء‬
‫ونصيآل ون صر ونففػ ‪ ،‬فػإين أنصػو يف م ػ هػاا احلػاؿ أف ي حلػ ادلوظػا مػن بعػد راتبػه‬
‫ب ش ر ي صدؽ به لعلػه أف يكػوف بفػارة ل صػريه وبفل ػه ولي ػأ بػربب ػ ه ‪ ،‬ومػن تعمػد سػرسة‬
‫ش ء من وس دوامه فبل يكفيه هاا ب ال بػد مػن ال وبػة واالسػ ففار وال ػدـ واإلسػبلع والعػزـ‬
‫دلػػه دػػدـ تكػرار ذلػػك ‪ .‬وبػػن أوػ بػػن مباربػاً يف سػػادات دملػػك تكػػن الرببػػة يف مرتبػػك ‪،‬‬
‫والبعد مػن ادلػوظفني يسػألوف دػن االسػ فادة مػن الوسػ أث ػاء العمػ ب ػراءة ال ػرآف أو ربعػيت‬

‫‪21‬‬

‫الا ػػحه أو بريه ػػا م ػػن األدم ػػاؿ الص ػػاحلة ‪ ،‬والا ػػابل يف ه ػػاا ا ال ي ػػاـ بالعمػ ػ ادلطل ػػوب‬
‫وإت انه ‪ ،‬أما إذا باف مفرداً أو سي ثر ذلك دله دمله فبل غلوز ذلك ‪.‬‬
‫عِص ‪ :‬االجازات وأخذ الادالت ‪:‬‬
‫أي ا ادلوظفوف ‪ ،‬اال ازء االضطرارية أي أف اإلنساف ماػطر إلي ػا وليسػ للراحػة وال م ػ‬
‫‪ ،‬ف ػػبل غل ػػوز ل ػػك ش ػػرداً أف تطلب ػػا و ػ ػ ه ػػاا ادلس ػػمه وأن ػ ػ ب ػػري ما ػػطر ذل ػػا ‪ ،‬وب ػػالك‬
‫األ ازات ادلرضية ال غلوز ألحد اسػ فبلذلا إال ادلػريد حبػع ‪ ،‬وال متارضػوا ف لػوا ‪ ،‬وبػم شػكا‬
‫الرؤس ػػاء وادل ػػدراء م ػػن وايػ ػ ادل ػػوظفني وادلوظف ػػات وادلعلم ػػني وادلعلم ػػات باال ػػازات ادلرض ػػية‬
‫واالضطرارية واالس ائية ‪ ،‬ويكف ه ا أف ‪ ،‬أسوؿ ا أنكم ت عػاملوف مػ اهلل الػاي يعلػم السػر‬
‫وأوفه وادلموا أنه ال غلوز أوا البدالت إال حب ا ببدؿ وارج الدواـ م بلً ‪ ،‬فإف ب سد‬
‫سم ػ بالعم ػ فع ػبلً وحاػػرت و إال فػػبل تأوػػا ذلػػك البػػدؿ ح ػ وإف ػػو رئػػيس اإلدارة أو‬
‫يػ مكافهللػػة بمػػا ي ػػوؿ الػػبعد فػػإف هػػاا لػػيس ملػػك لػػه ب ػ هػػو ملػػك دػػاـ للمسػػلمني ال‬
‫غلوز أواه إال بالطرؽ الشردية اليت وض من أ ل ا ‪ ،‬وإف احلػبلؿ بػني واحلػراـ بػني ومػن ي ػع‬
‫اهلل غلع له سلر اً ويرزسه من حي ال ػل سآل ‪.‬‬

‫الا ظف ن والشِل والجِسا –‬‫معاشر ادلوظفني ‪ ،‬احاروا من لساء السوء حػ وإف بػانوا مػن زمبلئكػم بمػا ي ػوؿ الػبعد‬
‫‪ ،‬فكم من ر ديآل مس يم احلاؿ ضاع وفسد حاله بسبآل بعد زمبلء العم وشلله ‪.‬‬

‫‪22‬‬

‫ذا هِت فن َ م فأصْب خيارهم‬

‫وال تصْب األردإ فت دإ مع ال د‬

‫عِ الا ال تسل وسل عِ َ لاِِ‬

‫فاِل َ لاِ بالاقارن لقت ااد‬

‫وبػػم مػػن ادلػػوظفني هجػػروا بيػػولم وأعلل ػوا أوالدهػػم بسػػبآل س ػ رات زمػػبلء العم ػ أو بػػريهم ‪،‬‬
‫فباللي اسرتاحات وس ر ‪ ،‬ويف ال ػار ‪ ،‬تػربـ وإعلػاؿ وبسػ وتػأور أو بيػاب ‪ ،‬وهػاه ظػاهرة‬
‫وطػػرية و ػػاج لبسػػل مس ػ لػػيس هػػاا مكانػػه ‪ ،‬لكػػن مػػن ادلػػوظفني مػػن ال يػػرى أوالده إال‬
‫وس ال وـ أو دله و بات الطعاـ ‪ ،‬ب إف رواد االسرتاحات حرموا أب ػائ م حػ مػن هػاا ‪،‬‬
‫فػػبل تسػأؿ دػػن الفوضػػه يف حيػػاة أوالدهػػم ‪ ،‬أ ػػحاب سػػوء ورمبػػا إضػػادة ػػبلة ‪ ،‬ود ػػوؽ ‪،‬‬
‫وفساد ‪ ،‬وادلصيبة العظمية أف هاا ادلوظا ادلسػكني ال يشػعر هبػاا ‪ ،‬ف ػو د ػد نفسػه أحسػن‬
‫مػػن بػػريه بمػػا ي ػػوؿ الك ػػري وأوالده أفا ػ مػػن ب ػػريهم ‪ ،‬وهكػػاا يل ػ مس ل فسػػه األد ػػاار ‪،‬‬
‫ويعيش يف دادل األوهاـ ‪ ،‬وبم فج بعػد البػاء بػبعد ب اتػه ‪ ،‬و ػدـ بفسػاد أوالده د ػدها‬
‫كم‬
‫يبدأ يلوـ األوالد دن اضلراف م ‪ ،‬وه ي اؿ دل هاا إال ا فيك اخلصاـ وأن اخلصم واحل ُ‬
‫‪.‬‬
‫وا ع ػوا بم ػػاؿ ذلػػاه الشػػكوى مػػن هػػاه الزو ػػة ‪ ،‬ت ػػوؿ ا أنػػا ام ػرأة م زو ػػة ولك ػػذ أشػػعر‬
‫بالوحش ػػة يف بي ػػيت فزو ػ ال أراه إال دلام ػػة ‪ ،‬وال أس ػػعد ب ػػه بم ػػا تس ػػعد الزو ػػات ب ػػأزوا ن‬
‫وذلك دلا يعيشه زو من فوضه وأنانية ‪ ،‬فسادات دمله ونومه وسػ ره مػ أ ػحابه مت عػذ‬
‫من رؤي ه واألنس بػه واجللػوس مػ أوالده ‪ ،‬ف ػو يػاهآل يف أوؿ ال ػار إذل دملػه وال يػأ إال‬
‫سبي العصر مث ي اوؿ بداءه مث يصل العصر وبعده ي اـ ح بلة العشاء مث ياهآل بعدها‬
‫إذل أ حابه يف االسرتاحة ليس ر ويأنس هبم مث يأ بسادة م أورة من اللي وسد ناـ األوالد‬
‫بعد دوؿ ان ظار ‪ .‬متر الػدسائع وال ػواين ث يلػة أشػعر يف هػاه اللحظػات بػأرؽ ووحشػة ان ظػر‬
‫مػ يفػ و البػاب ليػدو دلي ػا األب ادل ظػر فريمػ سػده لػيفل يف نػوـ دميػع ‪ ،‬ت ػوؿ ا مػػا‬

‫‪23‬‬

‫أسسػػاها مػػن حلظػػات ‪ ،‬نعػػم واهلل مػػا أسسػػاها مػػن حلظػػات ‪ ،‬ومػػا أمل ػػا مػػن حيػػاة ‪،‬هػػاا هػػو‬
‫برنارل ا اليوم فكيا أحلػم حبيػاة زو يػة سػعيدة ؟ وبيػا سػ علم أوالدنػا ونػربي م ‪ ،‬واذلمػوـ‬
‫تطاردنػػا والوحشػػة ت ل ػػا ‪ ،‬حيات ػػا ال يعلػػم هبػػا إال اهلل ‪ ،‬ف ػإذل اهلل ادلش ػ كه ‪ 0000‬إذل آوػػر‬
‫ببلم ا ‪.‬‬
‫معاشر ادلوظفني ‪ ،‬ودل ت ا الشكوى د ػد الزو ػات بػ حػ األوالد والب ػات ‪ ،‬ف ػ اه ف ػاة ‪،‬‬
‫ت وؿ ا أنذ يف العشػرين مػن دمػري دل أشػعر يومػاً مػن األيػاـ حب ػاف أمػ أو دطػا أ الػاي‬
‫يعمػ دػػوؿ ال ػػار ‪ ،‬وي ا ػ اللي ػ يف االسػرتاحات والػػديوانيات وأم ػ مدرسػػة وتصػػر دلػػه‬
‫العم وترؾ البي وه ال تدري تػ مل ا وت سبآل يف وراب أسرت ا ‪ ،‬ف د و هبما األمر‬
‫أهنمػا ال يسػأالف دػػن أحػوارل أبػػداً ‪ ،‬ل ػد أ ػبح تائ ػػة وسػل مشػػاب األبػوين ‪ ،‬ال أ مػ‬
‫مع مػػا دلػػه مائػػدة الطعػػاـ إال سلػػيبلً ‪ ،‬أشػػعر أنػػذ يف مس شػػفه أو يف دار إي ػواء ‪ ،‬أهنػػا بيهللػػة‬
‫عبة تفرسذ وجتعلذ حزي ة دائماً فمن ي شلذ م ا ‪ 0000‬إذل آور ببلم ا ‪.‬‬
‫ويعلػػم اهلل ب ػ مهللػػات الشػػكاوى والهػػات لػػدى الك ػػري مػػن األم ػػات والزو ػػات واألوالد‬
‫والب ات حوؿ هروب ادلوظفني للم اه أو االسرتاحات وه ساية السادة ‪ ،‬وليس احلدي‬
‫د ا الف ‪ ،‬لكن بعد ادلوظفني ػل ا ‪ ،‬في وؿ ا ل د وفرت ذلم ب ش ء ‪ ،‬وأنف دلي م‬
‫بك سخاء وبرـ ‪ ،‬ادلسكن اجلميػ ‪ ،‬والطعػاـ الػوفري ‪ ،‬وادلربػآل الػوثري ‪ ،‬وادلػاؿ الك ػري ‪ ،‬وبػ‬
‫وسائ ادل عة والرتفيه وال دلي ‪ ،‬فماذا ي ص م وماذا يريدوف ؟‬
‫أو ‪ ،‬لساف حاؿ أهلك وأوالدؾ ‪ ،‬ي ولػوف ا نعػم ل ػد وفػرت ل ػا بػ شػ ء ‪،‬ولكػن نريػدؾ‬
‫أنػ ‪ ،‬نريػػد أف صللػػس معػػك ‪ ،‬أف ظل ػرح وظلػػزح معػػك ‪ ،‬أف نػػدو وطلػػرج معػػك ‪ ،‬نريػػدؾ أب ػاً‬
‫دطوفػاً ‪ ،‬وسلبػاً ح ونػاً نشػػكوا لػػك علوم ػػا ونبػ إليػػك أشػػجان ا ‪ ،‬نريػػد أف تكػػوف ل ػػا سػػدوة يف‬
‫دادة رب ا وحسػن أوبلس ػا ‪ ،‬نريػد أف نػ علم م ػك الصػدؽ واجلػد ‪ ،‬ف ػ تسػ جيآل ل ػا ؟ هػاا‬
‫لساف حاؿ األه واألب اء فرا نفسك أي ا ادلوظا وتأم يف برنارلك اليوم وبم نصػيآل‬

‫‪24‬‬

‫بي ػػك م ػػه ‪ ،‬فلػػيس العيػػآل أف ن ػ يف اخلطػػأ ولكػػن يف االس ػ مرار دلػػه اخلطػػأ ‪ ،‬فػػات وا اهلل‬
‫معاشػ ػػر ادلػ ػػوظفني يف أزوا كػ ػػم وأوالدبػ ػػم و ػ ػػاحبوا األويػ ػػار ‪ ،‬مث احػ ػػاروا مػ ػػن ن ػ ػ علػ ػػوـ‬
‫ومشػػكبلت العم ػ والوظيفػػة إذل ادل ػػزؿ فيكػػوف لػػالك تأثي ػػر دلػػه ال فسػػيات شلػػا سػػد يسػػبآل‬
‫مشاب أسرية ال ت ‪ ،‬فك ري ما تعاين الزو ات واألب اء من سلع الػزوج واضػطراب نفسػي ه‬
‫بسآل مشاب العم اليت ال ت ‪.‬‬
‫ف صيحيت لك موظا أف يب علوـ ومشاب العم داو مك بة ح ال يعيش اذلم مػرتني‬
‫يف الصباح ويف ادلساء ‪.‬‬
‫عِص ‪ :‬فن داا تِا تِاصح وتعاون وأم ونون‪:‬‬
‫معاشػػر االوػػوه ‪ ،‬أف مػػن أب ػػر األسػػباب يف ان شػػار األوطػػاء واخلل ػ يف العم ػ الػػوظيف ‪،‬‬
‫دػػدـ أو ضػػعا ال ا ػػو بػػني أداػػاء الػػدائرة الواحػػدة وادل سسػػة الواحػػدة ف ػرتابم األوطػػاء‬
‫والس ػػلبيات ح ػ ي ػػزبم األن ػػوؼ دف ػػا وت ش ػػر روائح ػػا في ح ػػدث د ػػا ال ا ػ وال ػػداين ‪،‬‬
‫فحػػري بالعػػاملني يف ب ػ دائػػرة ووا ػػة رؤسػػاء األسسػػاـ وادلػػدراء ليهللػػة الظػػروؼ دل ػػاخ أوػػوي‬
‫يسػػوده ال ا ػو ودػػبلج األوطػػاء باحلكمػػة والكلمػػة الطيبػػة ‪ ،‬وهػاا فيػػه وػػري للجميػ سػواء‬
‫دله ادلس وى اجلماد ادل سس أو الفردي وله آثر ببري دله اإلن ػاج وال طػوير ومػن مث حػآل‬
‫ال اس والابر احلسن للدائرة وأفرادها ‪ ،‬وسبػ ذلػك بلػه حػآل اهلل ورضػاه ‪ ،‬فعلػه سػبي ادل ػاؿ‬
‫ا وهػػاا للم ػػاؿ ف ػػل ‪ ،‬مػػاذا لػػو ا ال ا ػػو بػػني ادلػػوظفني أنفس ػ م مبباشػػرة العم ػ بعػػد أداء‬
‫الصػػبلة بػػدؿ االن ظػػار ولفػرتات دويلػػة يف احلػػدي مػ بعاػ م الػػبعد ربػػم أف ادلػرا عني يف‬
‫ان ظارهم دله أحر من اجلمر ‪ ،‬فك ر من ادلرا عني إف دل يكن بل م موظفني اسػ أذنوا باػ‬
‫دسػػائع ل خلػػيص معػػامبللم ‪ ،‬ف ػػم أحػػع هب ػاا الوس ػ مػػن األحادي ػ اجلانبيػػة م مػػا بان ػ‬

‫‪25‬‬

‫م مة ‪ ،‬ب رمبا ت ب دله موظػا يف دائػرة مػا سبيػ الصػبلة جتػده يع ػار دػن وػدم ك حبجػة‬
‫الصبلة ربم أف ادلدة تسمو له بإهناء ادلعاملة سبػ وسػ الصػبلة مث تفا ػأ بأنػه دل يػاهآل إذل‬
‫ادلسجد فعبلً ‪ ،‬ب وسا م زمبلءه ح ػلني وس اإلسامة ‪ ،‬وهاا م اؿ أر و سبوله بصدر‬
‫رحػآل ‪ ،‬فكػ دسي ػة هػ حػع للمرا ػ فس سػػأؿ د ػا ‪ ،‬فمػاذا لػو تعػاوف األوػوة يف الػػدائرة‬
‫الواحػػدة دلػػه ال عػػاوف ودلػػه دػػبلج م ػ هػػاه ادلظػػاهر يف م ػ األمػػر بػػادلعروؼ وال ػ دػػن‬
‫ادل كر وال ا و فيما بي م وال ابري مب هاه الظواهر ‪ ،‬وهاا دلي دلػه ػدي م وحر ػ م‬
‫وو ػػوف م م ػػن اهلل سبػ ػ بػ ػ شػ ػ ء ‪ ،‬ف ا ػػحوا وتع ػػاونوا يف دائػ ػرتكم دل ػػه ال ػػرب وال ػػوى وال‬
‫تسػك وا دلػػه ادل كػػر في ػػا أو بيػ كم ‪ ،‬بػ مػػروا بػػادلعروؼ وبالكلمػػة الطيبػػة وال تيأسػوا وا ػػربوا‬
‫وراسب ػوا اهلل ال ال ػػاس ‪ ،‬وال ت ول ػوا ا فعل ػػا وفعل ػػا ونصػػح ا وبيس ػػا ودل يس ػ جآل ل ػػا ب ػ وا ػػلوا‬
‫وأ ربم دله اهلل ‪ ،‬واهلل من وراء ال صد ‪.‬‬
‫عِص ‪ :‬هل الغياة فاهوة الا ظفيِ هاا لقال ؟‬
‫احاروا معاشر ادلوظفني مػن الفيبػة دائمػاً ويف بػ وسػ ووا ػة يف م سسػاتكم ويف بعاػكم‬
‫أو يف رؤسائكم فإهنػا زلرمػة بإمجػاع ادلسػلمني وسػد تظػاهرت األدلػة مػن الك ػاب والسػ ة دلػه‬
‫ورؽل ا وشػ اد ا ويكفػ هػاا ال صػوير ال ػرآين العجيػآل ا ‪ ‬ألْاب أحادهم أن لأهال لْام‬

‫أخياِ ميتااً فِ هتاا ه ‪ ‬تصػور د ػدما لػم بالفيبػة تصػور أبػ حلػم أخ لػك أو بشػراً مي ػاً ‪.‬‬

‫سبحاف اهلل إف البعد ال يس طي أف ي ظر رلرد نظر للمي فكيا بأب‬
‫حلمه ‪ ،‬فات وا اهلل فاألمر وطري وال يلبس دليكم الشيطاف ‪ ،‬ف ولوف ا إف ما ن وؿ فيه حع‬
‫‪ ،‬هاه نسمع ا ب ري ‪ ،‬إذا سي له اتع اهلل ‪ ،‬ساؿ ا واهلل يػا أوػ مػا سلػ فيػه إال حػع ‪ ،‬فػإف‬
‫هاه ه دني الفيبػة ‪ ،‬فػإف ح ي ػة الفيبػة بمػا سػاؿ ‪ ‬ا اا ذها‬

‫‪26‬‬

‫أخاا بااا لِا ه‬

‫سػاؿ‬

‫الػراوي ا أفرأيػ إف بػػاف مػػا يف أوػ مػػا أسػػوؿ ؟ ف ػػاؿ ‪ ‬ا اا ن هااان فيااِ مااا تقا ل فقااد‬
‫اوتاتِ ‪ ،‬و ن لم لِاِ فياِ فقاد بوتااِ بمػا يف ػحيو مسػلم ‪ ،‬فػبل م ػاص ‪ ،‬إذف فػاألمر‬
‫ال ؼلرج من بيبة وهو أشد م ا وهو الب اف والظلم ‪ ،‬فليس وطأ رئيسكم أو تعامله معكػم‬
‫بسوء ولع مبسوغ لفيب ه وال حػدث د ػه مبػا يكػره ‪ ،‬مث تػأملوا حػاؿ ادلف ػابني يف الوػرة ‪ ،‬فعػن‬

‫أنػػس ‪ ‬سػػاؿ ا سػػاؿ رسػػوؿ اهلل ‪ ‬ا اا لاااا ع ا‬

‫باان م ا رت بق ا م لواام أظفااار مااِ نْاااس‬

‫لراش ا ن وج ا هوم وصاادورهم ‪ ،‬فقِاات ‪ :‬مااِ هااؤال لااا جا لاال ؟ َااال ‪ :‬هااؤال الااذلِ‬
‫لأهِ ن لْ م الِاس ولقع ن فن أع اضوم بما د د أ داود ‪ ،‬وأمحد‪.‬‬
‫وأشد من هاا من وس بعرض أويه وزميله أو رئيسه مبجرد حرص الرئيس أو ادلسػ وؿ دلػه‬
‫اجلدية وتطبيع األنظمة ل امن حػع اجلميػ ‪ ،‬فيك ػر ال ػوؿ دليػه واالفػرتاء و ال يػ وال ػاؿ ‪،‬‬
‫بدؿ أف يشكر ويش ر وي ذ دليه ويدده له ‪ ،‬فإف أم اؿ ه الء ماـ األماف للمج م من‬
‫سػعار ال فعيػػني الػػاين ال هػ سػم ذلػػم إال مصػاحل م وأنفسػ م ‪ ،‬حػ وإف بانػ ال ترضػ اهلل ‪،‬‬
‫أو س ار بالورين ‪ ،‬فل اهلل ول ػزف الر اؿ واألدماؿ مبيػزاف الشرع والصاحل العاـ ‪ ،‬وليس‬
‫مبيػزاف اذلوى وادلصاحل الشخصية ‪.‬‬
‫وأوػ ػرياً ا إلي ػػك أوػ ػ ادلوظ ػػا أربع ػػني علس ػػة إداري ػػة سػ ػريعة وا ػػة باحلريص ػػني دل ػػه الرتسػ ػ‬
‫وال طوير ‪ .‬وأسردها سرداً بدوف ترسيم ‪.‬‬
‫رتآل أولياتك األهم يف األهػم ‪ ،‬اسػأؿ نفسػك هػ أنػ م ػ ا يف العمػ أـ م ػ ظم يف الػدواـ‬
‫فالفرؽ بي ما ببري ‪ ،‬دام ادلرا ادلس فيد من اخلدمة بزبوف غلآل إرضاءه وا افظػة دليػه ‪،‬‬
‫انص ػ ي ػػداً إذل م ػػن ػلػ ػدثك وال تك ف ػ باالس ػ ماع ف ػػل ‪ ،‬وازف ب ػػني دمل ػػك ودبلسات ػػك‬
‫األوػػرى ووا ػػة األسػرية ‪ ،‬تعلػػم فػػن إدارة األفػراد ‪ ،‬وضػ نفسػػك مكػػاف ادلػػرؤوس أو ادلرا ػ‬
‫سب اختاذ أي سرار ‪ ،‬إذا وا ك رياح الفييػر فبل جتاهل ػا وال جتاهب ػا اضلػذ ذلػا أو سايسػ ا ‪،‬‬
‫انظػػر إذل مػػن هػػم أسػ م ػػك يف ادلس ػ وى د ػػدما ت ػػارف مس ػ وى الرواتػػآل ‪ ،‬وتػػابر أف ال ادػػة‬

‫‪27‬‬

‫ب ػز ال يف ‪ ،‬انظر إذل من هم أفا م ك د دما ت ارف اجمل ود فاأل ر دلػه سػدر ادلشػ ة ‪،‬‬
‫سػػيم إن ا ػػك ودبلساتػػك بػػالورين بشػػك دوري وربػػز دلػػه تفطيػػة وانػػآل الاػػعا وتفعي ػ‬
‫جلوان ػػآل ال ػػوة ‪ ،‬اهػ ػ م بال ػػدريآل وال ي ػػا وال ػ ػراءة واإلد ػػبلع ‪ ،‬وتأب ػػد أف هػ ػاا اس ػ ػ مار‬
‫مس ػ بل لػػك ولعملػػك ‪ ،‬اح ػػار مػػن الشػػب ات مي ػ أنواد ػػا ح ي ػػة بان ػ أو ش ػػكلية ‪،‬‬
‫الشػػعور باالن مػػاء إذل ادل سسػػة الػػيت تعم ػ في ػػا مػػن أهػػم وسػػائ صلاحػػك يف العم ػ ‪ ،‬راسػػآل‬
‫أدائػػك ذاتيػاً وبػػن سػػدوة لآلوػرين ‪ ،‬اسػ خدـ ال ريػػة مػ بػػاف ذلػػك شلك ػاً ‪ ،‬اهػ م بادلعلومػػات‬
‫ادلرتػػدة مػػن الػػزمبلء والعػػاملني والرؤسػػاء وادل ػرا عني ف ػ ال يػػيم احل ي ػ ألدائػػك ال تفاػػآل‬
‫م ػػا ‪ ،‬رف ػ الصػػوت وتع يػػد األمػػور ال يعػػذ بالاػػرورة سػػوة الشخصػػية ‪ ،‬الوس ػ مػػن ذهػػآل‬
‫والدسي ػػة ال ػػيت ت ػػاهآل ال تع ػػود م ػػرة أو ػػرى ‪ ،‬اس ػ مارؾ لوس ػػك دلي ػ دل ػػه ػػدي ك ‪ ،‬تعل ػػم‬
‫اإلبػداع يف العمػ ف ػو ياػػف للعمػ م عػة وللػ فس هبجػػة وللرتسيػة و اهػة ‪ ،‬االب سػامة تصػ‬
‫ادلعجػزات ولك ػػا ال تكفػ اددم ػػا بال يػػاـ بعملػػك دلػػه الو ػػه الصػػحيو ‪ ،‬سلػ مػػن الودػػود‬
‫وربػػز دل ػػه اإلصلػػاز ‪ ،‬ش ػػج ادل ػرا عني والعمػػبلء ليخ ػػربوؾ د ػػن أوطائػػك وت ص ػػريؾ ‪ ،‬اظ ػػر‬
‫االح ػ ػرتاـ لل ػ ػػاس ‪ ،‬بػ ػػن لطيف ػ ػاً أه ػ ػ م بػ ػػادلظ ر لي ػ ػزين ادلخػ ػػرب ‪ ،‬ال ػ ػػوفري ال يكػ ػػوف بػ ػػأف ت ل ػ ػ‬
‫ادلصروفات ب الصرؼ دله الو ه ادلطلوب بالطري ة ادل اسػبة ‪ ،‬دامػ ادلػوظفني بمػا لػو بػانوا‬
‫ش ػػرباء ‪ ،‬أحس ػػن الا ػػن ب ػػالورين ح ػ ي ب ػ العك ػػس ‪ ،‬س ػػدـ الفع ػ دل ػػه دل ػػآل األ ػػرة ‪،‬‬
‫ال ظاـ م م ولكن أصلاز األدماؿ أهم ‪ ،‬فػوض ػبلحياتك لآلوػرين واددم ػم ‪ ،‬ا ػ سػادة‬
‫وادلم أهنا لو ب ي لفريؾ ما و ل إليك ‪ ،‬إذا دل تساهم يف ال طوير س كشا أنك وارج‬
‫ادل سسة ‪ ،‬احرتـ الورين م ما او لف مع م ‪ ،‬ال تفػرت بادلظاهر ‪ ،‬ربز دله األداء ‪ ،‬راسآل‬
‫الوػرين وتعلػػم مػ م حػ لػػو بػػانوا أسػ م ػػك در ػػة ‪ ،‬ثػػع بػػالورين ماليػاً ولكػػن ضػ نظامػاً‬
‫دسي ػاً لػػه ‪ ،‬اه ػ م بػػال ظيم سبػ بػػدأ العم ػ ووبللػػه ويف بػ وس ػ ‪ ،‬ادػػرؼ نفسػػك يػػداً وال‬
‫تعطي ػػا أبػػرب مػػن حجم ػػا‪ ،‬وإف اس ػ طع فأو ػػرت العم ػ الػػاي ي ػ بل م ػ سػػدراتك ‪ ،‬تعلػػم‬

‫‪28‬‬

‫العم من وبلؿ فريع دم فاجملمودة تص أضعاؼ ما يص عه األفراد ‪ ،‬وتابر أف واحػد‬
‫واحػد سػػد س سػة ‪ ،‬تعلػػم ف ػوف االسػ باؿ وال وديػ وف ػوف العػػرض واخلطابػة واإلل ػػاء ف ػ‬
‫الػػيت تص ػ ال جػػوـ ‪ ،‬اه ػ م ب كػػوين دبلسػػات ا ماديػػة وبػػري ر يػػة م ػ زمبلئػػك يف العم ػ‬
‫واساؿ دن أحواذلم ‪.‬‬
‫أو ػرياً ا معاشػػر ادلػػوظفني وادلوظفػػات ‪ ،‬إف ال ػزاـ ب ػ موظػػا ومس ػ وؿ بعملػػه وسيامػػه بوا بػػة‬
‫بأمانة وإوبلص ومراسبة للخالع ال ادلخلوؽ له آثار ببػرية لػيس دلػه الفػرد ف ػل ‪ ،‬بػ ودلػه‬
‫اجمل م والدولة ‪ ،‬فالفرد سعيد مطمػهللن ال لػآل مرتػاح ل يامػه بعملػه وإت انػه دل يػ عر يف مك بػه أو‬
‫وظيف ه ما يشني ‪ ،‬يشعر أنه سدـ شيهللاً ‪ ،‬أنه أن ا وشارؾ يف الب اء ‪ ،‬أرضه ربػه وحصػ دلػه‬
‫األ ر ‪ ،‬وساه حوائا ال اس وبسآل سلوهبم فأحبوه وشكروه ‪ ،‬والسػ م تل ػا إليػه بالػدداء‬
‫يف الصػػباح وادلسػػاء ‪ ،‬ف ػػو إذف يف سػػعادة وأي سػػعادة ‪ ،‬ولػػك أف ت صػػور حػػاؿ اجمل مػ فػػااؾ‬
‫موظػػا وأنػػا موظػػا وأن ػ موظػػا وبل ػػا زل ػػاج لآلوػػر ولك ػػا لس ػ ا خلدمػػة ال ػػاس وساػػاء‬
‫مصػاحل م ‪ ،‬إذف فػ حن م حػابوف م عػػاونوف ي صػػو بعاػ ا بعاػاً ويعػػار بعاػ ا بعاػاً وهكػػاا‬
‫يصػػبو رل معػاً م ماسػػكاً م حابػاً يكمػ بػ م مػػا الوػػر ‪ ،‬وتسػػري أمػػورهم ومصػػاحل م بكػ‬
‫س ػ ولة ونظػػاـ ‪ ،‬وه ػػا يكػػوف ال فػػوؽ وال ػػدـ لؤلمػػة يسػػود في ػػا االح ػرتاـ وال ظػػاـ ف كػػوف يف‬
‫الصػدارة ولػيس ذلػػك واهلل ببعيػد ‪ ،‬مػ وسػا بػ واحػد مسػػا مػ نفسػػه بصػدؽ وشػػعر أنػه هػػو‬
‫الاي بيده دز هاه األمة وسيادلا ور ود ا إذل الصدارة ‪.‬‬
‫الل م ا عل ا من األم اء األسوياء ‪ ،‬السػعداء األت يػاء ‪ ،‬و ب ػا اخليانػة ادلو بػة للشػ اء ‪ ،‬وأد ػا‬
‫دله مح األمانة يف وظائف ا ‪ ،‬الل م ا عل ا يف وظائف ا مفاتيو للخػري مفػاليع للشػر ‪ ،‬وارزس ػا‬
‫الرفػػع واللػػني بػػادلر عني ‪ ،‬الل ػػم أهػػدنا ألحسػػن األوػػبلؽ ‪ ،‬وال ي ػػدي ألحس ػ ا إال أن ػ ‪،‬‬
‫وا ػػرؼ د ػػا س ػيهلل ا ‪ ،‬ال يصػػرؼ د ػػا س ػيهلل ا إال أن ػ ‪ ،‬الل ػػم ادػػن ادلػػوظفني وادلوظفػػات ‪،‬‬
‫الل ػػم اد ػ م دلػػه أدمػػاذلم ‪ ،‬الل ػػم وف ػػم وبػػارؾ ذلػػم يف أم ػواذلم ‪ ،‬الل ػػم يسػػر ذلػػم أمػػورهم‬

‫‪29‬‬

‫وبػػارؾ بػػأمواذلم وأوالدهػػم ‪ ،‬وارزس ػػم السػػعادة يف الػػدنيا والوػػرة ‪ ،‬الل ػػم أ ػػلو فسػػاد سلوب ػػا‬
‫وحسػػن أوبلس ػػا ‪ ،‬الل ػػم إنػػا ألنفس ػ ا ظػػادلوف ومػػن ب ػػرة ذنوب ػػا وػػائفوف ‪ ،‬وال‬
‫وأرحػػم ضػػعف ا س‬
‫يففر الانوب إال أن يػا أرحػم الػرامحني ‪ ،‬فػأبفر ل ػا أنػك أنػ الففػور الػرحيم ‪ ،‬الل ػم انصػر‬
‫ادلسػػلمني ادلس اػػعفني يف ب ػ مكػػاف ‪ ،‬الل ػػم انصػػرهم نصػػرؾ ادل ػ زر ‪ ،‬الل ػػم بػػن دون ػاً ذلػػم‬
‫برمح ك يا أرحم الرامحني ‪ ،‬الل م أمج بلم م وسدد رمي م وألا بني سلوهبم ‪ ،‬الل ػم انػ م‬
‫ذلم من الظادلني ‪ ،‬الل م دليك بأدػداء الػدين ‪ ،‬الل ػم أضػرب الظػادلني بالظػادلني ووػالا بػني‬
‫سلوهبم ‪ ،‬الل م دليك هبم فإهنم ال يعجزونػك يػا سػوي يػا دزيػز ‪ ،‬الل ػم إنػا صلعلػك يف ضلػورهم‬
‫ونعػػوذ مػػن شػػرورهم ‪ ،‬الل ػػم أبف ػػا هػػم مبػػا ش ػهلل إنػػك دلػػه ب ػ ش ػ ء سػػدير ‪ ،‬الل ػػم انصػػر‬
‫دؾ وب ابك وس ة نبيك ودبادؾ الصاحلني ‪ ،‬الل م أدل بلمة احلع يف ب مكاف ‪ ،‬الل م‬
‫أ ػػلو والة أمػػور ادلسػػلمني يف ب ػ مكػػاف يػػا رب العػػادلني ‪ ،‬الل ػػم أ ػػلو والة أمورنػػا وا ػػة‬
‫ووف ػػم دلػػا وبػػه وترضػػاه وارزس ػػم البطانػػة الصػػاحلة ال ا ػػحة وأد ػ م دلػػا فيػػه ػػبلح اإلسػػبلـ‬
‫وادلسػػلمني ‪ ،‬وأمج ػ بلم ػ م دلػػه ال وحيػػد وال ػػرآف ووفػػع بػػني سلػػوهبم وسلػػوب ردي ػ م دلػػه‬
‫ال وحيػد وال ػرآف ‪ ،‬إنػك دلػه بػ شػ ء سػدير ‪ .‬الل ػم اشػػف مرضػانا ومجيػ مرضػه ادلسػػلمني‬
‫وأرف د م الببلء برمح ك يا أرحم الرامحني ‪.‬‬
‫إن ه ببلـ الشيخ الدويش وف ه اهلل‬
‫وسد ا تفريع هاا الشريل يف دار احلدي يف العراؽ‬
‫والسبلـ دليكم‬
‫د‪ .‬ماهر ياسني الفح‬
‫‪ /15‬فر‪5211/‬‬

‫‪30‬‬

31

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful