‫‪www.786bookshop.

com‬‬

‫صفحات هذه الطبعة مرقمة حسب طبعة‬
‫دار الكتب العلمية‬
‫بسم ال الرحن الرحيم‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫مقدمة الؤلف‬

‫المصد ل الذي أخرج عباده عصن شفصا حفرة النار ببعثصة خاتص أنصبيائه وسصيد أصصفيائه‬
‫الخيار وهدى به الفرق الباغيصة والطوائف الطاغيصة مصن ال ُكفّار والفُجّار وف ضل أمتصه‬
‫على المم الاضية فيالم من ع ّز وافتخار ووهب لم علما غزيرا وفهما كبيا فاقوا به‬
‫على من مضى من الصغار والكبار وجعل منهم أصحابا ونقادا وأبدال وأوتادا اشتغلوا‬
‫بتفسصي كتاب ربمص وتنقيصد آثار نصبيهم أناء الليصل وأطراف النهار ووعصد على لسصان‬
‫رسوله بأن يبعث ف أمته على رأس كل مائة سنة من يدد لا دينها وينقيه من تاليط‬
‫الشرار وج عل ن ظم الشري عة العل ية منتظ ما مكما ل يبطله جور جائر ول ك يد ساحر‬
‫ول يفسده كذب كذاب غدار ومكار أشهد أنه ل إله إل هو وحده ل شريك له وأن‬
‫سصيدنا ومولنصا ممدا عبده ورسصوله سصيد البرار وعلى آله وصصحبه الذيصن هاجروا‬
‫لنصرته ونصروه ف هجرته وعلى من حل عنهم علوم الشرع من التابعي ومن تبعهم‬
‫إل يوم القرار صصصلة دائمصصة ل تنقطصصع مصصا دار الدوار وسصصار السصصيار‬
‫وبعد فيقول الراجي عفو ربه القوي أبو السنات ممد الدعو بعبد الي اللكنوي ابن‬
‫مول نا الاج الا فظ م مد ع بد الل يم أدخله ال دار النع يم إ ن قد ك نت ف سابق‬
‫الزمان شرعت ف تأليف رسالة ف الحاديث الوضوعة نصرة للشريعة الطهرة الرفوعة‬
‫قاصدا جع ما اتفق الحدثون على وضعها وما اختلفوا فيه مع ذكر ما لا وما عليها ول‬
‫يتيسر ل‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪7:‬‬

‫إتامها لشتغال بإكمال التصانيف الخر الفائقة على أقرانا وأمثالا إل أن جرت بين‬
‫وب ي ب عض أعز ت وأحبا ب مكال ة لطي فة ومباح ثة شري فة ف يوم عاشوراء من ال سنة‬
‫الاضرة وهي السنة الثالثة بعد ثلثائة وألف من الجرة وهي أنه قد سألن بعض الناس‬
‫عن صلة يوم عاشوراء وكميتها وكيفيتها وما يترتب عليها من ثوابا فأجبت بأنه ل‬
‫ترد ف رواية معتبة صلة معينة كما وكيفا ف هذا اليوم وغيه من أيام السنة التبكة(‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫‪ )1‬وكصل مصا ذكروه فيصه مصصنوع وموضوع ل يلص العمصل بصه مصع اعتقاد ثبوتصه ول‬
‫العتماد عليصصصه مصصصع اعتقاد ترتصصصب أجره الخصصصصوص عليصصصه‬
‫فعارض ن ب عض العزة قائلً قد ذ كر صلوات يوم عاشوراء وليل ته وغيه ا من أيام‬
‫ال سنة وليالي ها ج ع الشائخ ال صوفية ف دفاتر هم العل ية وذكروا في ها أخبارا مرو ية‬
‫فكيصصصصف ل يعمصصصصل باصصصص ويكصصصصم بكوناصصصص متلفصصصصة‬
‫فقلت ل عبة بذكر هم فإن م لي سوا من الحدث ي ول أ سندوا الد يث إل أ حد من‬
‫الخرجيصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصص‬
‫فقال ل ما تقول تف كر في ما ف يه تول إذا ل يع تب بن قل هؤلء الكابر ف من هو يع تب‬
‫بنقله وذكره‬
‫فقلت ل عجب فإن ال تعال جعل لكل مقام مقالً وخلق لكل فن رجا ًل فكم من فقيه‬
‫غائص ف بار العلوم القا سية عاد عن تنق يد الدلة ال صلية و كم من مدث نقاد عاد‬
‫عن تفريع الفروع الفقهية وتأصيلها على القواعد الصلية وكم من مفسر خائض ف‬
‫القرآن ل تييز له ف معرفة الحاديث الصحيحة والسقيمة ول امتياز له بي الشهورة‬
‫وب ي الصنوعة و كم من صوف سابح ف بار العلوم اللدن ية عاجز عن درك ما يتعلق‬
‫بالعلوم الظاهر ية و كم من عال متب حر جا مع للعلوم الظاهرة ل مذاق له ف اللطائف‬
‫الباطنة فإذن الواجب أن ننل الناس منازلم ونوفيهم حظهم ونعرف مرتبتهم وقدرهم‬
‫فل نعرج الدن إل رتبة العلى ول ننل العلى إل مرتبة الدن وتعرف‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪8:‬‬

‫ما يتعلق بكل فن من أهل ذلك الفن ل من مهرة غي ذلك الفن فإن صاحب الب يت‬
‫أدرى ب ا ف يه والا هر ف ش يء أعلم من غيه ب ا يتعلق به و قد نص الحدثون على أن‬
‫صوفية‬
‫صن الصص‬
‫صا جع ص مص‬
‫صة وإن ذكرهص‬
‫صلوات موضوعص‬
‫صث أمثال هذه الصص‬
‫أحاديص‬
‫ل إن العجصب كصل العجصب أن أحدا مصن الشائخ العظام كالمام الغزال(‪)1‬‬
‫فعاد قائ ً‬
‫مؤلف إحياء العلوم وغيه من الت صانيف الناف عة ومول نا ع بد القادر اليل ن(‪ )2‬قدس‬
‫سره مؤلف غن ية الطالب ي وفتوح الغ يب وغي ها من التآل يف الراف عة وأ ب طالب(‪)3‬‬
‫الكي مؤلف قوت القلوب وغيه من الدفاتر الوصلة إل حسن الطلوب وغيهم من‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫تقدم هم أو تأخر هم و هم من ال صوفية الكبار معدودون ف طبقات الولياء حلة ألو ية‬
‫السصرار يضصع حديثا على رسصول ال مصع اشتهار أن الكذب على رسصول ال ل يلص‬
‫لسلم فضل عن مثل هذا السلم‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪9:‬‬

‫فقلت حاشا هم ث حاشا هم عن أن يضعوا حدي ثا و من ين سب الو ضع إل أمثال هؤلء‬
‫الكابر عصصصصد شقيصصصصا وخبيثصصصصا قدياصصصص كان أو حديثصصصصا‬
‫فقال فإذا ل ينسصصصب الوضصصصع إل هؤلء فمصصصن هصصصو واضعهصصصا‬
‫فقلت قوم من جهلة الزهاد أو قوم من أرباب الزندقة واللاد فإن الرواة الذين وقعت‬
‫فص رواياتمص القلوبات والوضوعات والختلفات والكذوبات على مصا بسصطه ابصن‬
‫الوزي(‪ )1‬وال سيوطي(‪ )2‬وا بن ال صلح(‪ )3‬والعرا قي(‪ )4‬وا بن ح جر الع سقلن(‪)5‬‬
‫وعلي الكي(‪ )6‬القاري وغيهم من الحدثي التقدمي والتأخرين منقسمون على أقسام‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪10:‬‬

‫القسم الول قوم غلب عليهم الزهد والتقشف فغفلوا عن الفظ والتمييز أو ضاعت‬
‫كتبهصصصصم أو احترقصصصصت ثصصصص حدثوا مصصصصن حفظهصصصصم‬
‫الثانصص قوم ل يعاينوا علم النقصصل فكثصصر خطأؤهصصم وفحصصش غلطهصصم‬
‫الثالث قوم ثقات اختلطت عقولم ف أواخر أعمارهم فوقع اللط والبط ف رواياتم‬
‫و قد ألف الا فظ(‪ )1‬إبراه يم الل ب الشه ي ب سبط ابن العج مي تلميذ العراقي رسالة‬
‫ذكر فيها جعا من الختلطي أخذها من ميزان العتدال وغيه ساها بالغتباط بن رمى‬
‫بالختلط‬
‫وله رسالة أخرى مسماة بالتبيي لساء الدلسي وأخرى مسماة بالكشف الثيث عمن‬
‫رمصصصى بوضصصصع الديصصصث وكلهصصصا مصصصع اختصصصصارها مفيدة‬
‫الرابصع قوم غلبصت عليهصم الغفلة حتص تلقنوا بالتلقيص ورووا مصن حيصث ل يعلمون‬
‫الامس قوم رووا الكذب من غي أن يعلموا أنه خطأ فلما عرفوا الصواب وأيقنوا به‬
‫أصصصصصروا على الطصصصصأ غية وأنفصصصصة أن ينسصصصصبوا إل الغلط‬
‫ال سادس قوم رووا عصن كذاب ي وضعفاء وهصم يعلمون فدل سوا أسصائهم بالكذب مصن‬
‫أولئك وترويهصصصصصصصصصصصصص مصصصصصصصصصصصصصن هؤلء‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫السصابع قوم تعمدوا ورووا الكذب عمدا ل لنمص أخطأوا أو رووا عصن كذابيص فمصن‬
‫هؤلء من يكذب ف السناد بأن يروي عمن ل يسمع منه أو يعل إسناد حديث لخر‬
‫ومنهم من يسرق الحاديث الت يرويها غيه ومنهم من يضع الحاديث بنفسه‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪11:‬‬

‫ثص انقسصم هؤلء الوضاعون بسصب اختلف أغراضهصم وظنونمص على أقسصام‬
‫الول قوم من الزنادقة قصدوا إفساد الشريعة وإيقاع اللط والبط ف المة كما نقل‬
‫عن عبد الكري ابن أب العوجاء حيث أخذ وأمر بضرب عنقه قال وال لقد وضعت‬
‫فيكم أربعة آلف حديثا أحرم فيها اللل وأحلل الرام وعن جعفر بن سليمان قال‬
‫سعت الهدي يقول أ قر عندي ر جل من الزناد قة أ نه و ضع أربعمائة حد يث تول ف‬
‫أيدي الناس وقال حاد بصن زيصد وضعصت الزنادقصة أربعصة آلف حديصث وهذه الفرقصة‬
‫شاب ت اليهود والن صارى ح يث حرفوا الك تب الل ية وأ سقطوا من ها ما شاؤا وكتبوا‬
‫بأيديهصم فيهصا مصا شاؤا وقالوا هذا مصن عنصد ال ليشتروا بصه ثنصا قليل مصن أتباعهصم‬
‫ومقلدي هم و قد ح كى ال سبحانه عمل هم هذا ف القرآن ف غ ي مو ضع مع تقب يح‬
‫أعمالم والتشنيع على أفعالم ولا من ال على هذه المة بأن تكفل لفظ كلمه بنفسه‬
‫حيث قال (إنا نن نزلنا الذكر وإنا له لافظون) ل يقدر أحد من الكفار والشرار على‬
‫تغيي حرف أو نقطة من كلمه فضلً عن تريف زائد عليه ومن آثار ذلك التكفل ما‬
‫وهب ال لذه المة من قوة الفظ فحفظ كلمه بتمامه ف كل عصر جع ل يصى‬
‫عددهم حت النساء والصبيان فمنع ذلك الكافرين واللحدين عن تريف كلمه بزيادة‬
‫أو نقصصان خوفصا مصن أن تكذبمص حفاظ الصصبيان ومصن ثص ترى الكفار وأعداء الديصن‬
‫السلمي يستكتبون القرآن ويكتبونه ويطبعونه ول يغي أحد منهم شيئا منه مع قدرتم‬
‫عل يه وم يل طبع هم إل يه بل يهتمون ف ت صحيحه أز يد من الهتمام ف الك تب ال خر‬
‫العلم ية خوفا من أن تتعقب هم أطفال ال مة الحمد ية ول ا كان وقوع كل ما ارتكب ته‬
‫المم الاضية من الفعال الردية بنفسه أو بنظيه ف هذه المة أمرا مقدرا كما أخب به‬
‫ب وذراعا بذرا عٍ)) الد يث(‪)1‬‬
‫ال نب بقوله ((لترك ب سنن من كان قبل كم شبا ب ش ٍ‬
‫توجهت ملحدة هذه المة إل أمرين‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪12:‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وتفرقوا شيعت ي فمن هم من تو جه إل التحر يف العنوي ف الكلم الل ي ح ي عجزوا‬
‫عن التحريف اللفظي ففسروا القرآن بآرائهم ونسبوا ما ظنوا إل ربم غافلي عن قوله‬
‫((من قال ف القرآن برأيه فقد كفر))(‪ )1‬وقد حدثت من زماننا ف أول العشرة الخرة‬
‫من عشرات الائة الثالثة بعد اللف من الجرة فرقة منهم أفسدت ف الدين السلم مع‬
‫إظهار أنا مؤيدة لدين السلم اشتهرت بالنيجرية أنكر رأسها ورئيسها وتبعه من تبعه‬
‫وجود اللئكصة والنص والرواح والعرش والكرسصي وغيهصا مصن السصموات السصبع‬
‫والرض ي ال سبع وأنكروا ال نة والنار وجزئيات الن شر وال شر وعذاب ال قب وقالوا‬
‫إنا أوهام وخيالت وألف رئيسهم تفسيا للقرآن فاهتم ف إبقاء مبانيه وأدخل آراؤه‬
‫الفاسدة ف معانيه ففسر جيع اليات الواردة ف تلك المور با تقشعر منه جلود الذين‬
‫يشونه ربم وتتنفر عنه الصدور وقالوا إن ال ل يعذب مشركا ولو مات على الكفر‬
‫وإن من قال بثالث ثلثة ليس بشرك وإن عيسى‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪13:‬‬

‫ا بن مر ي ا بن يو سف النجار ل يلق بغ ي أب وأباحوا شرب ال مر والز نا وغ ي ذلك‬
‫عند الضرورة الشديدة وكون النية صالة وأسقطوا العبادات الشاقة بل السهلة أيضا‬
‫وخالطوا النصصارى أكلً وشربا ومشيا وقياما وقعودا ولباسصا ومسصكنا وحسصنوا‬
‫أطوارهم ف حركاتم ومسكناتم وأباحوا التشبه بم ف جيع أطوارهم ولم غي هذه‬
‫أقوال خبي ثة وأفعال رد ية قد خالفوا د ين ال سلم أ صو ًل وفروعا و مع ذلك ظنوا أن‬
‫طريق هم هي ال ت ف طر ال اللق علي ها ل تبد يل للق ال وأن ا هي ال سلم حقا وإن‬
‫السلمي كلهم أولم وآخرهم من عصر الصحابة إل عصرهم قد أخطأوا ف فهم معان‬
‫القرآن والحاد يث النبو ية ول ي صلوا إل ف هم أ سرار الشري عة النق ية ولعمري إف ساد‬
‫هؤلء اللحدة وإفساد إخوانم الصاغر الشهورين بغي القلدين الذين سوا أنفسهم‬
‫بأهل الديث وشتان ما بينهم وبي أهل الديث قد شاع ف جيع بلد الند وبعض‬
‫بلد غ ي ال ند فخر بت به البلد وو قع الناع والعناد فإل ال الشت كى وإل يه التضرع‬
‫واللتجأ ((بدأ الدين غريبا وسيعود غريبا فطوب للغرباء))(‪ )1‬ولقد كان حدوث مثل‬
‫هؤلء الف سدين واللحد ين ف الزم نة ال سابقة ف أزم نة ال سلطنة ال سلمية غ ي مرة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫فقابلت هم أ ساطي اللة و سلطي ال مة بال صوارم النك ية وأجروا علي هم الوازم الفن ية‬
‫فاندف عت فتنت هم بلك هم ول ا ل ت بق ف بلد ال ند ف أع صارنا سلطنة إ سلمية ذات‬
‫شوكة وقوة عمت الفت وأوقعت عباد ال ف الحن فإنّا ل وإنّا إليه راجعون ومنهم من‬
‫توجهّوا إل الفتراء على النصب الصصطفى الذي مصا نطصق بالوى ((إن هصو إل وحصي‬
‫يوحصى)) وحرفوا فص كلماتصه الشريفصة بالزيادة والنقصصان ونسصبوا إليصه مصا اخترعتصه‬
‫خواطر هم تشكيكا وتليطا وإف سادا ف أ هل اليان و قد و فق ال خدام حد يث نبيه‬
‫وحلت ألو ية شر عة بإبطال خبائث هم وإظهار مكائد هم فميزوا ب ي الحاد يث النبو ية‬
‫وبي الخبار الختراعية وألفوا تأليفات اضمحلت با خزعبلتم وفنت با مزخرفاتم‬
‫فلله درهم ودر من سلك مسلكهم‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪14:‬‬

‫الثا ن قوم كانوا يق صدون و ضع الحاد يث ن صرة لذاهب هم وهذا منقول عن قوم من‬
‫السالية وروي عن عبد ال بن يزيد القرئي قال تاب رجل من أهل البدع عن بدعته‬
‫فجعل يقول إنظروا هذا الديث عمن تأخذون فإنا كنا إذا ترائينا رأيا جعلنا له حديثا‬
‫وعصن ابصن ليعصة قال سصعت شيخصا مصن الوارج تاب ورجصع فكان يقول إن هذه‬
‫الحاديث دين فأنظروا عمن تأخذون دينكم إنا كنا إذا هوينا أمرا صيناه حديثا وعن‬
‫حاد بن سلمة قال حدثن شيخ من الرافضة قال كنا إذا استحسنا شيئا جعلناه حديثا‬
‫وقال أبو عبد ال الاكم كان ممد ابن القاسم من رؤساء الرجئة يضع الديث على‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصم‬
‫مذهبهص‬
‫الثالث قوم كانوا يضعون الحاد يث ف الترغ يب والتره يب ليحثوا الناس على ال ي‬
‫ويزدجروهم عن الشر وأكثر الحاديث صلوات اليام والليال من وضع هؤلء ومن‬
‫هؤلء من كان ي ظن أن هذا جائز ف الشرع ل نه كذب لل نب ل عل يه ف عن أ ب عمار‬
‫الروزي ق يل ل ب ع صمة نوح بن أ ب مر ي الروزي من أ ين لك عن عكر مة عن ا بن‬
‫عباس ف فضائل القرآن سورة سورة وليس عند أصحاب عكرمة شيء منه فقال إن‬
‫رأيصت الناس أعرضوا عصن القرآن واشتغلوا بفقصه أبص حنيفصة ومغازي ابصن إسصحاق‬
‫فوضعصت هذا الديصث حسصبة وقال أبصو عبصد ال النهاوندي قلت لغلم خليصل هذه‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الحاديث الت تدث با من الرقاق فقال وضعناها لترقق با قلوب العامة وعن ممد‬
‫بن عيسى الطباع قال سعت ابن مهدي يقول ليسرة بن عبد ربه من أين جئت بذه‬
‫الحاديث من قرأ فله كذا وقال وضعتها أرغب الناس فيها ومن هذا القبيل أحاديث‬
‫النهي عن شرب دخان التنباك فإن رأيتُ ف رسالة لبعض مانعيه أخبار منسوبة إل النب‬
‫من ها (( كل دخان حرام)) ومن ها (( كل جوف يد خل الدخان ف يه من أوراق ال سموم‬
‫يرج من اليان)) ومن ها (( سيأت على الناس زما ٌن يأ كل أم ت الدخان قلوباص سود‬
‫ووجوهها ناقص وشفتاها أخضر فإنه ذريعة الشيطان من زمان نوح وسقي من بوله من‬
‫أكله مرة ل يدخل النة)) ومنها ((دخان كل شيء حرام)) ومنها ((سيأت على الناس‬
‫زمان يشربون النار من ورق‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪15:‬‬

‫الشجر يصل فيهم ست خصال قلوبم سوداء ألسنتهم خضر وفمهم رسوق ورغبتهم‬
‫ناقص وبصرهم قليل يعذبون ف القب أبدا)) ومنها ((من شرب الدخان ول يتوب عند‬
‫الوت فليس له شفاعت يوم القيامة)) ومنها ((تظهر شجرة ف بلد الند يشرب الناس‬
‫دخان ا يذ هب الد ين والعقول ف الدن يا)) ومن ها من شرب الدخان القا حك ولو كان‬
‫مرة دخصل النار فص بطنصه ونفصس قلبصه بالنار وهذه الخبار يشهصد مصن له أدنص مارسصة‬
‫بالحاورات العربية فضلً عمن له مهارة بالحاديث النبوية بأنا موضوعة متلقة وضعها‬
‫الشددون مصن مانعصي شرب الدخان وتبوأوا مقاعدهصم مصن النيان وقصد فصصلت هذه‬
‫ال سألة ف ذ كر أقوال الانع ي وال بيحي ف رسالت ترويح النان بتشر ير ح كم شرب‬
‫الدخان فلتطالع‬
‫ومصصصصصصصن هذا القبيصصصصصصصل أحاديصصصصصصصث القضاء العمري‬
‫و قد ذكرت ا مع ما ل ا و ما علي ها ف ر سالت ردع الخوان عن مدثات آ خر ج عة‬
‫رمضان فلتطالع‬
‫ومن هذا القبيل أكثر أحاديث فضائل صيام أيام رجب وأيام الحرم وغي ذلك على ما‬
‫ب سطه الا فظ ا بن ح جر الع سقلن ف تبيي الع جب ف ف ضل ر جب وغيه ف غيه‬
‫الرابع قوم استجازوا وضع السانيد لكل كلم حسن زعما منهم أن السن كله أمر‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫شرعي ل بأس بنسبته إل رسول ال ول يفهموا أن قول الرسول حسن صادق وعكس‬
‫الكليصة ل يصصدق فل يصصح كون كصل حسصن قول الرسصول فنسصبته إليصه كذب‬
‫الامس قوم حلهم على الوضع غرض من أغراض الدنيا كالتقرب إل السلطان وغيه‬
‫كما حكي عن غياث بن إبراهيم فإنه حي دخل على الهدي أحد خلفاء بن العباس‬
‫وكان يب المام فقيل له حدث أمي الؤمني فقال حدثنا عن فلن عن فلن إل النب‬
‫أنه قال ((ل سبق إل ف نصل أو خف أو حافر أو جناح))(‪ )1‬فزاد‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪16:‬‬

‫كل مة أو جناح من ع ند نف سه ليط يب قلب الهدي فتف طن له الهدي وقال أش هد أ نه‬
‫كذاب على رسول ال وقال أنا حلته على ذلك فأمر بذبح المام ورفض ما كان فيه‬
‫السادس قوم حلهم على الوضع التعصب الذهب والتجمد التقليدي كما وضع مأمون‬
‫الروي حديث ((من رفع يديه ف الركوع فل صلة له))(‪ )1‬ووضع حديث ((من قرأ‬
‫خلف المام فل صلة له))(‪ )2‬ووضع أيضا حديثا ف ذم الشافعي وحديثا ف منقبة أب‬
‫حنفيصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫وقد ذكرت قدرا من حاله مع ذكر بعض مصنوعاته ف تعليق رسالت إمام الكلم فيما‬
‫يتعلق بالقراءة خلف المام السصصصصصصصمى بغيصصصصصصصث الغمام فليطالع‬
‫السابع قوم حلهم على الوضع حبهم الذي أعماهم وأصمهم كما وضعوا أحاديث ف‬
‫منا قب أ هل الب يت ومثالب اللفاء الراشد ين ومعاو ية وغي هم ووضعوا أحاد يث ف‬
‫مناقصصصصصصصصصصب أبصصصصصصصصصص حنفيصصصصصصصصصصة‬
‫ومن هذا القبيل الحاديث الوضوعة ف مناقب البلدان وذمها والحاديث الوضوعة ف‬
‫فضل اللسان الفارسية وذمها كحديث لسان أهل النة العربية والفارسية الدرية(‪)3‬‬
‫وسنبسط كلم ف هذه الخبار‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪17:‬‬

‫فص تفصة الثقات فص تفاضصل اللغات وفقنص ال لتمهصا كمصا وفقنص لبدئهصا‬
‫الثامصن قوم حلهصم على الوضصع قصصد الغراب والعجاب وهصو كثيص فص القصصاص‬
‫والوعاظ الذيصصن ل نصصصيب لمصص مصصن العلم ول حصصظ لمصص مصصن الفهصصم‬
‫وهناك أقسصصام أخصصر بسصصب الغراض التنوعصصة والقاصصصد التشتتصصة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫فقال ب ي ل ك يف ي ضع الزهاد الحاد يث مع زهد هم وورع هم فإ ن ل في ع جب من‬
‫ذلك‬
‫فقلت ل عجب فإن كثيا من الزهاد كانوا جاهلي غي ميزين بي ما يل لم وما يرم‬
‫عليهصم فكانوا يظنون أن وضصع الحاديصث ترغيبا وترهيبا ل بأس بصه بصل هصو واجصب‬
‫للجر أل ترى إل عباد زماننا من ل يارس العلوم ول يوفق لدمة أرباب الفهم كيف‬
‫إنمكوا فص ارتكاب البدعات ظنا منهصم أن ارتكاباص مصن السصنات وكثيص منهصم قصد‬
‫علم هم شيوخ هم ال صلوات بتراك يب م صوصة ل لن ا ثب تت بالخبار الرو ية بل بناء‬
‫على أن التطوعات ل يض مر في ها إختيار الكم ية العي نة والكيف ية الشخ صة فعلمو هم‬
‫ليعملوا با ل يتكاسلوا عنها فظن الريدين أنا كلها من الضرة النبوية فأسندوها إل‬
‫الضرة العليصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫فقال فكيف قبل تلك الحاديث الوضوعة جع من الشايخ الامعي بي علوم القيقة‬
‫والشريعصصصصة وأدرجوهصصصصا فصصصص تصصصصصانيفهم السصصصصلوكية‬
‫فقلت لسصن ظنهصم بكصل مسصلم وتليهصم أنصه ل يكذب على النصب مسصلم‬
‫فعاد قائل قد ذكر بعض الصوفية ف دفاترهم أسانيد لتلك الحاديث فكيف ل يعتب‬
‫با فقلت من ذكرها بغي إسناد ل يعتمد عليه‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪18:‬‬

‫بناء على أن بي نه وب ي ال نب مفاوز تنق طع في ها أعناق الطا يا و من ذكر ها بأ سانيدها‬
‫صصصصصصصصص‬
‫صصصصصصصصصن حال رواتاص‬
‫صصصصصصصصصث عص‬
‫يبحص‬
‫فعاد قائل كثيا من الشايخ الذاكرين لا قد كانوا من يتشرف برؤية النب مناما ويقظة‬
‫وكانوا أصحاب كرامات يلهمون إلاما فلعلهم صححوا تلك الروايات بشافهة النب‬
‫صا‬
‫صد رآه(‪ )1‬حقا أو ألموا بذلك إلامص‬
‫صن رآه ف ص النام فقص‬
‫صا ومص‬
‫صه منامص‬
‫أو برؤيتص‬
‫فقلت احتمال هذه المور ل يك في ومرد ذكر هم تلك الروايات ل يدل عل يه ن عم لو‬
‫صصرح أحصد منهصم بذلك لقبلنصا قوله اعتمادا على صصدقه ووثاقتصه وعلو مرتبتصه‬
‫فقال هل يكون علو مرتبتهم وجللة قدرهم مقتضيا لن يقبل ما ذكروه وإن كان بغي‬
‫سند فإن حسصن ال ظن بمص يكصم بأن م ل يذكروا ذلك إل بعصد ثبوتصه ب سند م ستند‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫فقلت هذا إن ا يكون إذا عرف أن م من مهرة الد يث ونقاده وذكر هم تلك الروايات‬
‫ممول على حسصن الظصن بكصل مسصلم والعتماد على قوله هذا تفصصيل الكالةص التص‬
‫وقعصصصصصت بينصصصصص وبيصصصصص بعصصصصصض أعزتصصصصص‬
‫فعنصد ذلك أردت أن أكمصل رسصالت فص الحاديصث الوضوعصة وأقتصصر فيهصا على‬
‫الحاد يث الذكورة ف صلوات أيام ال سنة وليالي ها وغ ي ذلك م ا يتاج إلي ها وأب ي‬
‫اختلفهصصصا ووضعهصصصا لئل يغتصصصر باصصص الاهلون وليتيقصصصظ العالون‬
‫ول كن اشتغال بتعل يق تعل يق ر سالت أمام الكلم ف القراءة خلف المام ال سمى بغ يث‬
‫الغمام قد عاق ن عن ذلك ول ا فض بالختتام ختا مه وتي سر اتا مه توج هت إل إبراز‬
‫الكنون وإذا أراد ال شيئا قال له كن فيكون وسيت هذه الرسالة بإسم يب عن كيفية‬
‫السمى وهو‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪19:‬‬

‫الثار الرفوعصة فص الخبار الوضوعصة راجيصا مصن ال تعال أن يعلهصا وسصائر تصصانيفي‬
‫خالصصصصصصة لوجهصصصصصه الكريصصصصص بلطفصصصصصه القديصصصصص‬
‫ولنقدم مقدمة تشتمل على ذكر أحاديث الترهيب من الكذب على النب وذكر بعض‬
‫القصصص الوضوعصة والكايات الكذوبصة ماص ولع الوعاظ بذكرهصا فص مالس وعظهصم‬
‫واعتقد العوام صدقها عند ساعها عن قصاصاتم وذكر حكم نقل الحاديث الوضوعة‬
‫ورواياتا والعمل با ث نذكر الحاديث القصود ذكرها مع ما لا وما عليها ف إيقاظت‬
‫ث نتم الرسالة باتة مشتملة على ذكر كثي من الصلوات السطورة ف كتب الشائخ‬
‫صصص‬
‫صصصل لاص‬
‫صصصا قيص‬
‫صصصا ومص‬
‫صصصل فيهص‬
‫صصصا قيص‬
‫صصصع مص‬
‫الثقات مص‬
‫ث نذكر تذنيبا لذكر بعض الحاديث الشبيهة بالوضوعة مع إنا ليست بوضوعة بل‬
‫حسنة أو صحيحة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪20:‬‬

‫حرمة رواية الديث الوضوع‬

‫القدمصصصصصصصصصة فصصصصصصصصص الطالب العظمصصصصصصصصصة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫اعلم إنصه قصد صصرح الفقهاء والحدثون بأجعهصم فص كتبهصم بأنصه ترم روايصة الوضوع‬
‫وذكره ونقله والع مل ب ا فاده مع إعتقاد ثبو ته إل مع الت نبيه على أ نه موضوع ويرم‬
‫الت ساهل ف يه سواء كان ف الحكام والق صص أو الترغ يب والتره يب أو غ ي ذلك‬
‫ويرم التقليد ف ذكره ونقله إل مقرونا ببيان وضعه بلف الديث الضعيف فإنه إن‬
‫كان ف غ ي الحكام يت ساهل ف يه ويق بل بشروط عديدة قد ب سطتها ف تعلي قي على‬
‫رسالت تفة الطلبة ف مسح الرقبة السمى بتحفة الكملة وف رسالت الجوبة الفاضلة‬
‫للسصئلة العشرة الكاملة و صرحوا أيضا بأن الكذب على ال نب مصن أكصب الكبائر بالغ‬
‫ب عض الشافع ية فح كم بكفره وذلك لورود الحاد يث ال صحيحة بألفاظ متل فة الدالة‬
‫على ما ذكرناه وأشهر ها ل فظ (( من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار)) وله‬
‫طرق كثية حتصصصص قيصصصصل أنصصصصه مصصصصن الحاديصصصصث التواترة‬
‫وقد أوضحت هذا البحث با ل مزيد عليه ف ظفر المان ف الختصر النسوب إل‬
‫الرجا ن ف ب ث التوا تر وفق نا ال لت مه ك ما وفق نا لبدئه ولن ف سح ال ف عمري‬
‫وسصاعدن قدري لكمله بعصد الفراغ مصن تأليصف هذه الرسصالة إن شاء ال تعال‬
‫قال علي القاري ال كي ف كتاب الوضوعات ث م ا توا تر ع نه عل يه ال صلة وال سلم‬
‫معن وكاد أن يتواتر مبن ما أخرجه الشيخان والاكم‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪21:‬‬

‫عن أ ب هريرة ر ضي ال ع نه (( من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار))(‪)1‬‬
‫وف رواية لما وللترمذي والنسائي وابن ماجه والدار قطن عن أنس رضي ال عنه أنه‬
‫قال إ نه ليمنع ن أن أحدث كم حديثا كثيا أن ال نب قال (( من تع مد علي كذبا فليتبوأ‬
‫مقعده من النار))(‪ )2‬ولم أيضا عن علي رضي ال تعال عنه قال قال النب ((ل تكذبوا‬
‫علي فإنصصصصصصصصصصه مصصصصصصصصصصن كذب علي فليلج النار))(‪)3‬‬
‫وللشيخ ي والترمذي عن الغية بن شع بة ر ضي ال ع نه قال سعت ال نب يقول ((إن‬
‫كذبا علي ليصس ككذب على أحصد مصن كذب علي فليتبوأ مقعده مصن النار))(‪)4‬‬
‫وللبخاري وأب داود والنسائي وابن ماجه والدار قطن عن عبد ال ابن الزبي رضي‬
‫ال عنهما قال قلت للزبي إن ل أسعك تدث عن رسول ال كما يدث فلن وفلن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫قال أما إن ل أفارقه منذ أسلمت ولكن سعته يقول ((من كذب علي فليتبوأ مقعده من‬
‫النار))(‪ )5‬وزاد الدار قطنصص وال مصصا قال متعمدا وأنتصصم تقولون ((متعمدا))‬
‫وللبخاري والدار قطن عن سلمة بن الكوع رضي ال تعال عنه قال قال رسول ال‬
‫((من يقل علي ما ل أقل فليتبوأ مقعده من النار))(‪)6‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪22:‬‬

‫وللبخاري والترمذي والدار قط ن والا كم ف الد خل عن ا بن ع مر ر ضي ال تعال‬
‫عنه ما قال قال عل يه ال صلة وال سلم ((حدثوا ع ن ول تكذبوا علي ف من كذب علي‬
‫فليتبوأ مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))(‪)1‬‬
‫ولح د والترمذي و صححه وا بن ما جه عن ا بن م سعود ر ضي ال تعال ع نه قال قال‬
‫عليصه الصصلة والسصلم ((مصن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده مصن النار))(‪)2‬‬
‫ولحدص والدارمصي وابصن ماجصه عصن جابر رضصي ال تعال عنصه قال قال عليصه الصصلة‬
‫والسصصصصلم ((مصصصصن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده مصصصصن النار))(‪)3‬‬
‫وللدارمي وابن ماجه عن أب قتادة رضي ال تعال عنه قال سعته عليه الصلة والسلم‬
‫يقول على هذا النب ((إياكم وكثرة الديث عن فل يقل إل حقا وصدقا ومن قال(‪)4‬‬
‫صصصصصن النار))‬
‫صصصصصل فليتبوأ مقعده مص‬
‫صصصصصا ل أقص‬
‫عليّصصصصص مص‬
‫ول بن ما جه عن أ ب سعيد الدري ر ضي ال تعال ع نه مرفوعا قال ((ل تكتبوا ع ن‬
‫شيئا سوى القرآن من ك تب شيئا غ ي القرآن فليم حه وحدثوا عن ب ن إ سرائيل ول‬
‫حرج وحدثوا عن ول تكذبوا عليّ فمن كذب عليّ متعمدا فليتبوأ مقعده من النار))(‬
‫‪)5‬‬
‫ولب يعلى والعقيلي والطبان ف الوسط عن أب بكر الصديق‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪23:‬‬

‫ر ضي ال تعال ع نه مرفوعا (( من كذب علي متعمدا أو رد شيئا أمرت به فليتبوأ بي تا‬
‫فصصصصصصصصصصصصصصصص جهنصصصصصصصصصصصصصصصصم))(‪)1‬‬
‫ولحد وأب يعلى عن عمر رضي ال عنه مرفوعا ((من كذب علي فهو ف النار))(‪)2‬‬
‫ولحد والبزار وأب يعلى والدار قط ن والا كم ف الدخل عن عثمان ر ضي ال تعال‬
‫عنه أنه كان يقول ما ينعن أن أحدث عن رسول ال أن ل أكون أوعى أصحابه عنه‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ولكنص أشهصد إنص سصعته يقول ((مصن قال علي كذبصا فليتبوأ بيتصا فص النار))(‪)3‬‬
‫ولب يعلى والطبان عن طلحة بن عبيد ال مرفوعا ((من كذب علي متعمدا فليتبوأ‬
‫مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))(‪)4‬‬
‫وللبزار وأب يعلى والدار قطن والاكم ف ((الدخل)) عن سعيد بن زيد بن عمرو بن‬
‫نوفيل رضي ال تعال عنه أنه عليه الصلة والسلم قال ((إن كذبا علي ليس ككذب‬
‫على أحصصصصد مصصصصن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده مصصصصن النار))(‪)5‬‬
‫ولحد وهناد بن السري ف الزهد والبزار والطبان والاكم ف ((الدخل)) عن ابن‬
‫عمر رضي ال عنهما مرفوعا ((إن الذي يكذب علي يبن له بيت ف النار))‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪24:‬‬

‫ولحد والارث بن أب أسامة ف ((مسنده)) والطبان عن معاوية ابن أب سفيان رضي‬
‫ال عنصصصه مرفوعا ((مصصصن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده مصصصن النار))‬
‫ولحدص والبزار وأبص يعلى والطصبان عصن خالد بصن عرفطصة مرفوعا ((مصن كذب علي‬
‫صن النار))(‪)2‬‬
‫صل(‪ )1‬فليتبوأ مقعده مص‬
‫صا ل أقص‬
‫صن قال علي مص‬
‫صة مص‬
‫متعمدا وفص روايص‬
‫ولحد والارث بن أب أسامة والبزار والطبان والاكم ف ((الدخل)) عن يي بن‬
‫ميمون الضرمي أن أبا موسى الغافقي سع عقبة بن عامر الهن رضي ال عنه يدث‬
‫على ال نب عن ر سول ال أحاد يث فقال أ بو مو سى ر ضي ال تعال ع نه إن صاحبكم‬
‫هذا لافظ أو هالك أنه عليه الصلة والسلم كان آخر ما عهده إلينا أن قال ((عليكم‬
‫بكتاب ال وسصترجعون إل قوم يبون الديصث عنص فمصن قال علي مصا ل أقصل فليتبوأ‬
‫مقعده مصصصصن النار ومصصصصن حفصصصصظ شيئا فليحدث بصصصصه))(‪)3‬‬
‫ولحد وأب يعلى والطبان عن عقبة بن عامر رضي ال عنه مرفوعا ((من كذب علي‬
‫متعمدا فليتبوأ مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))(‪)4‬‬
‫ولح د والبزار وال طبان عن ز يد بن أر قم مرفو عا(( من كذب عل متعمدا فليتبوأ‬
‫مقعده من النار))(‪)5‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪25:‬‬

‫ولحد عن قيس بن سعد بن عبادة النصاري رضي ال عنه مرفوعا ((من كذب علي‬
‫متعمدا فليتبوأ مضجعصصصا مصصصن النار أو بيتصصصا فصصص جهنصصصم))(‪)1‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وللبزار والعقيلي ف الضعفاء عن عمران بن حصي رضي ال تعال عنه مرفوعا ((من‬
‫كذب علي فليتبوأ مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))(‪)2‬‬
‫ولل طبان ف الو سط عن ع بد ال بن عمرو ر ضي ال تعال ع نه إن رجل ل بس حلة‬
‫مثل حلة النب ث أتى أهل بيت من الدينة فقال إنه عليه الصلة والسلم أمرن أي أهل‬
‫ب يت من أ هل الدي نة شئت ا ستطلعت فأعدوا له بي تا وأر سلوا ر سول إل ر سول ال‬
‫فأخبوه فقال لب بكر وعمر رضي ال تعال عنهما انطلقا إليه فإن وجدتاه فاقتله ث‬
‫حرقاه بالنار وإن وجدتاه قصد كفيتماه ول أراكمصا إل وقصد كفيتماه فحرقاه بالنار))‬
‫فأتياه فوجداه قد خرج من الليل يبول فلدغته حية أفعى فمات فحرقاه بالنار ث رجعا‬
‫إل يه فأ خباه فقال عل يه ال صلة وال سلم (( من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من‬
‫النار))‬
‫ولبن عدي ف الكامل عن بريدة رضي ال تعال عنه قال كان حي من بن ليث على‬
‫ميلي من الدينة وكان رجل قد خطب منهم ف الاهلية فلم يزوجوه فأتاهم وعليه حلة‬
‫فقال إن ر سول ال ك سان(‪ )3‬هذه اللة وأمر ن أن أح كم ف أموال كم ودمائ كم ث‬
‫انطلق فنل على تلك الرأة ال ت كان خطب ها فأر سل القوم ر سول إل ر سول ال فقال‬
‫((كذب عدو ال)) ث أر سل رجل فقال ((إن وجد ته ح يا فأضرب عن قه وإن وجد ته‬
‫مي تا فأحر قه فوجده قد لدغ ته أف عى فمات فحر قه بالنار فذلك قوله (( من كذب علي‬
‫متعمدا فليتبوأ مقعده من النار))‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪26:‬‬

‫وللطبان عن عبد ال بن ممد بن النفية رضي ال عنه قال انطلقت مع أب إل صهر‬
‫ل نا من أ سلم من أ صحاب ال نب ف سمعته يقول سعت ر سول ال يقول ((أرح نا ب ا يا‬
‫بلل)) يع ن ال صلة قلت أ سعت ذا من ر سول ال فغ ضب وأق بل يدث هم أ نه عل يه‬
‫الصصلة والسصلم بعصث رجل إل حصي مصن أحياء العرب فلمصا أتاهصم قال أمرنص عليصه‬
‫ال صلة وال سلم أن أح كم ف ن سائكم ب ا شئت فقالوا سعا وطا عة ل مر ر سول ال‬
‫وبعثوا رسل إليه عليه الصلة والسلم فقال إن فلنا جاءنا فقال إن رسول ال أمرن‬
‫أن أحكم ف نسائكم فإن كان من أمرك فسمعا وطاعة وإن كان غي ذلك فأحببنا أن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫نعلمك فغضب عليه الصلة والسلم وبعث رجل من النصار فقال اذهب فاقتله أو‬
‫أحرقه بالنار فانتهى إليه وقد مات وقب فأمر به فنبش ث أحرقه بالنار ث قال قال رسول‬
‫ال ((مصن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده مصن النار)) فقال ((أترى إنص كذبصت على‬
‫رسصصصصصصصصصصصصصصول ال بعصصصصصصصصصصصصصصد هذا(‪)1‬‬
‫وللطبان ف الوسط عن زيد بن أرقم والباء بن عازب رضي ال تعال عنهما رفعاه‬
‫((مصصصصصصصصن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده مصصصصصصصصن النار))‬
‫ولل طبان عن أ ب مو سى الشعري ر ضي ال ع نه مرفو عا (( من كذب علي متعمدا‬
‫فليتبوأ مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))(‪)2‬‬
‫ولل طبان ف ((الو سط)) عن معاذ بن ج بل ر ضي ال عنه مرفو عا ((من كذب علي‬
‫متعمدا فليتبوأ مقعده من النار))(‪)3‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪27:‬‬

‫وللطبان عن عمرو بن مرة الهن بذا اللفظ وكذا(‪ )1‬للطبان ف الصغي عن نبيط‬
‫بن شريط(‪ )2‬وكذا للطبان عن عمار بن ياسر( ‪ )3‬وكذا له عن عمرو بن عبسة( ‪)4‬‬
‫وكذا عن عمرو بن حريث(‪ )5‬وكذا له وللدارمي عن ابن عباس رضي ال عنه وكذا‬
‫له عن عق بة بن غزوان(‪ )6‬وكذا له وا بن عدي عن العرس بن عمية( ‪ )7‬وكذا له‬
‫وللدارمي عن يعلى بن مرة(‪ )8‬وكذا له وللبزار عن أب مالك الشجعي عن أبيه واسه‬
‫طارق بن أيشم(‪ )9‬وله ولب نعيم والساعيلي من ((معجمه)) عن سلمان بن خالد‬
‫الزاعي مرفوعا بلفظ ((من كذب علي متعمدا فليتبوأ بيتا ف النار))(‪)10‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪28:‬‬

‫وللطبان عن عمرو بن دينار رضي ال تعال عنه أن بن صهيب قالوا لصهيب يا أبانا‬
‫أبناء أصحاب النب يدثون عن آبائهم فقال سعت النب يقول ((من كذب علي متعمدا‬
‫فليتبوأ مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))(‪)1‬‬
‫ولل طبان بذا الل فظ عن ال سائب بن يز يد(‪ )2‬وله عن أ ب أما مة الباهلي بل فظ (( من‬
‫كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار بي عين جهنم))(‪ )3‬وله عن أب قرصافة أنه‬
‫عل يه ال صلة وال سلم قال ((حدثوا ع ن ب ا ت سمعون ول ي ل لر جل أن يكذب علي‬
‫فمن كذب علي أو قال علي غي ما قلت يبن له بيت ف جهنم يوقع فيه))(‪ )4‬وله عن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫رافع بن خديج مرفوعا ((ل تكذبوا علي فإنه ليس كذب علي ككذب على أحد))(‪)5‬‬
‫وله عصن أوس بصن أوس الثقفصي مرفوعصا ((مصن كذب على نصبيه أو علي عينيصه أو على‬
‫والديه ل يرح رائحة النة))(‪ )6‬وله ف الوسط عن حذيفة بن اليمان ((ل تكذبوا علي‬
‫إن الذي يكذب علي لريء))(‪)7‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪29:‬‬

‫وله ف الو سط عن أ ب خلدة قال سعت ميمون الكردي و هو ع ند مالك بن دينار‬
‫ر ضي ال ع نه فقال له مالك بن دينار ما للش يخ ل يدث عن أب يه فإن أباك قد أدرك‬
‫ال نب و سع م نه فقال كان أ ب ل يدث نا ع نه ما فة أن يز يد أو ين قص ف الكلم وقال‬
‫سعته عليه الصلة والسلم يقول ((من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار))(‪)1‬‬
‫وله عن سعد بن الدحاس(‪ )2‬عنه عليه الصلة والسلم ((من علم شيئا فل يكتمه ومن‬
‫كذب علي فليتبوأ بيتصصصصصصصا فصصصصصصص جهنصصصصصصصم))(‪)3‬‬
‫ولب ممد الرامهرمزي ف كتاب ((الحدث الفاصل)) عن مالك بن عتاهية أنه عليه‬
‫الصلة والسلم عهد إلينا ف حجة الوداع فقال عليكم بالقرآن وسترجعون إل أقوام‬
‫يدثون عن فمن عقل شيئا فليحدث به ومن قال علي ما ل أقل فليتبوأ بيتا ف جهنم(‬
‫‪)4‬‬
‫وللطبان والرامهرمزي عن رافع بن خديج رضي ال تعال عنه قال مر علينا رسول‬
‫ال يو ما ون ن نتحدث فقال ما تدثون فقالوا سعنا م نك يا ر سول ال قال ((تدثوا‬
‫وليتبوأ مصصصصصصن كذب علي مقعده مصصصصصصن جهنصصصصصصم))(‪)5‬‬
‫ولبن سعد والطبان عن القنع التميمي قال أتيت النب بصدقة إبلنا فأمر با فقبضة‬
‫فقلت إن في ها ناقت ي هد ية لك فأ مر بعزل الد ية من ال صدقة فمك ثت أيا ما وخاض‬
‫الناس أنه عليه الصلة والسلم باعث خالد بن الوليد إل رقيق مضر يصدقهم فقلت‬
‫وال ما عند أهلنا من مال‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪30:‬‬

‫فأتيته عليه الصلة والسلم فقلت له إن الناس خاضوا ف كذا فرفع النب حت نظرت‬
‫بياض إبطيه فقال ((اللهم ل أحل لم أن يكذبوا علي)) قال القنع فلم أحدث بديث‬
‫عنه عليه الصلة والسلم إل حديث نطق به كتاب أو جرت به سنة يكذب عليه ف‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫حياتصصصصصصصه فكيصصصصصصصف بعصصصصصصصد ماتصصصصصصصه(‪)1‬‬
‫وللدار قط ن عن را فع بن خد يج ر ضي ال تعال ع نه قال ك نا ع ند ر سول ال فجاء‬
‫ر جل فقال يا ر سول ال إن الناس يدثون ع نك كذا وكذا ما قل ته (( ما أقول إل ما‬
‫ينل من السماء ويكم ل تكذبوا علي فإنه ليس كذب علي ككذب على غيي))(‪)2‬‬
‫وللبزار عن ابن عمر رضي ال عنهما مرفوعا من أفرى الفري من أرى عينيه ما ل تر‬
‫ومصصصصصن أفرى الفري مصصصصصن قال علي مصصصصصا ل أقصصصصصل(‪)3‬‬
‫وللعقيلي ف كتاب الضعفاء عن أب كبشة الناري رضي ال عنه بلفظ من كذب علي‬
‫متعمدا فليتبوأ مقعده مصن النار وللعقيلي عصن غزوان رضصي ال عنصه بذا اللفصظ وله‬
‫وللطصبان فص الفراد عصن أبص رافصع مصن كذب علي فليتبوأ مقعده مصن جهنصم‬
‫ول بن ع ساكر ف تاري ه عن واثلة بن ال سقع ر ضي ال تعال ع نه سعت ر سول ال‬
‫يقول ((إن مصصصن أكصصصب الكبائر أن يقول الرجصصصل مصصصا ل أقصصصل))(‪)4‬‬
‫ولبن عدي والاكم ف الدخل من طريق آخر عن واثلة بن السقع‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪31:‬‬

‫مرفوعا ((إن من أفرى الفري من قولن ما ل أقله أو أرى عينيه ف النام ما ل تر))(‪)1‬‬
‫وللخطيصب فص تاريهص عصن النعمان بصن بشيص ولفظصه ((مصن كذب علي متعمدا فليتبوأ‬
‫مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))(‪)2‬‬
‫وللطبان عن أسامة بن زيد رضي ال تعال عنه بلفظ ((من قال علي ما ل أقل فليتبوأ‬
‫مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))(‪)3‬‬
‫وللحا كم ف الد خل عن جابر بن ع بد ال ر ضي ال تعال ع نه اش تد غ ضب ال تعال‬
‫على مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن كذب علي متعمدا(‪)4‬‬
‫وللحاكم ف الدخل عن بز بن حكيم عن أبيه عن جده رضي ال عنه مرفوعا ((من‬
‫كذب على متعمدا فعليصه لعنصة ال واللئكصة والناس أجعيص ل يقبصل منصه صصرف ول‬
‫عدل)) وله أي ضا ف الد خل عن حذي فة ر ضي ال تعال ع نه (( من كذب علي متعمدا‬
‫فليتبوأ مقعده من النار)) وللحاكم ف الدخل عن عبد ال بن الزبي رضي ال تعال عنه‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ولفظصصصه ((مصصصن حدث عنصصص كذبصصصا فليتبوأ مقعده مصصصن النار))(‪)5‬‬
‫وللبزار وابن عدي عن أب هريرة رضي ال تعال عنه مرفوعا ((ثلثة ل يريون رائحة‬
‫النة رجل ادعى إل غي أبيه ورجل كذب على نبيه ورجل كذب على عينيه))(‪)6‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪32:‬‬

‫ولح د وهناد والا كم ف م ستدركه عن أ ب هريرة ر ضي ال تعال ع نه بل فظ (( من‬
‫تقول على مصا ل أقصل فليتبوأ مقعده مصن النار)) وفص لفصظ ((بيتصا فص جهنصم))(‪)1‬‬
‫ولبن صاعد ف جعه لطرق هذا الديث عن سعد بن أب وقاص رضي ال تعال عنه‬
‫ولفظصصصه ((مصصصن قال علي مصصصا ل أقصصصل فليتبوأ مقعده مصصصن النار))‬
‫وللخطيب ف التاريخ عن أب عبيدة بن الراح رضي ال عنه بلفظ ((من كذب علي‬
‫متعمدا فليتبوأ مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))(‪)2‬‬
‫ولبن عدي عن صهيب رضي ال تعال عنه ولفظه ((من كذب علي كلف يوم القيامة‬
‫أن يق عد ب ي شعيت ي)) فذلك الذي يع ن من الد يث وكذا الدارقط ن ف الفراد‬
‫والطيب ف التاريخ عن سلمان الفارسي رضي ال عنه وكذا لبن الوزي والافظ‬
‫يوسف بن خليل ف جعه لطرق هذا الديث عن أب ذر وكذا لبن صاعد وغيه عن‬
‫حذيفة بن أسيد رضي ال عنه ولبن عدي عن أب هريرة رضي ال عنه ((من أحدث‬
‫حدثا أو آوى مدثصا فعليصه لعنصة ال واللئكصة والناس أجعيص وعلى مصن كذب علي‬
‫متعمدا))‬
‫ولبن قانع ف ((معجمه)) عن أسامة بن زيد رضي ال عنه ((من تقول علي ما ل أقل‬
‫فليتبوأ مقعده من النار)) وذلك أنه بعث رجل ف حاجة فكذب عليه فدعا عليه فوجد‬
‫ميتصصصصصصا قصصصصصصد انشصصصصصصق بطنصصصصصصه ول تقبله الرض‬
‫وللدار قط ن وا بن الوزي عن ع بد ال بن الزب ي ر ضي ال تعال عنه ما (( من كذب‬
‫علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار ولبن الوزي من وجه آخر عن عبد ال بن الزبي‬
‫رضي ال تعال عنهما أنه قال يوما‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪33:‬‬

‫ص تأويصل هذا الديصث ((مصن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من‬
‫لصصحابه أتدرون م ا‬
‫النار)) رجل عشق امرأة فأتى أهلها مساء فقال إن رسول رسول ال بعثن إليكم أن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫أتض يف ف أي بيوتكم شئت وكان ينت ظر بيو تة مساء فأ تى ر جل من هم ال نب فقال إن‬
‫فلنا أتانا يزعم أنك أمرته أن يبيت ف أي بيوتنا شاء فقال كذب يا فلن انطلق معه‬
‫فإن أمكنك ال منه فأضرب عنقه وأحرقه بالنار ول أراك إل قد كفيته فجاءت السماء‬
‫فصبت فخرج ليتوضأ فلسعته(‪ )1‬أفعى فمات فلما بلغ ذلك النب قال ((هو ف النار))(‬
‫‪)2‬‬
‫ولبن قانع ف معجم الصحابة وابن الوزي عن عبد ال بن أب أوف رضي ال تعال‬
‫ع نه بل فظ (( من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار)) وكذا ل ما عن يز يد بن‬
‫أسد رضي ال عنه وكذا للحاكم عن عفان بن حبيب رضي ال عنه وللجوزقان وابن‬
‫الوزي عن رجل من الصحابة رضي ال عنه ولفظه ((من تقول علي ما ل أقل فليتبوأ‬
‫بيصصصصصصصصص عينصصصصصصصصص جهنصصصصصصصصصم مقعدا))(‪)3‬‬
‫ول بن صاعد وغيه عن عائ شة ر ضي ال تعال عن ها بل فظ (( من قال علي ما ل أ قل‬
‫فليتبوأ مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))‬
‫وللدار قطنص وابصن الوزي عصن أم أينص رضصي ال عنهصا ولفظهمصا ((مصن كذب علي‬
‫متعمدا فليتبوأ مقعده مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن النار))‬
‫ول بن الوزي عن علي ر ضي ال تعال ع نه ولف ظه (( من كذب على ر سول ال فإن ا‬
‫يدمث(‪ )4‬ملسه من النار)) ولبن الوزي‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪34:‬‬

‫عن ا بن عباس ر ضي ال عنه ما قال العباس يا ر سول ال لو اتذ نا لك عري شا تكلم‬
‫الناس من فوقه ويسمعون(‪ )1‬فقال ((ل أزال هكذا يصيبن غبارهم ويطأون عقب حت‬
‫يرينصصصصص ال منهصصصصصم فمصصصصصن كذب علي فمقعده النار))(‪)2‬‬
‫ولبن عدي عن شعبة رضي ال عنه ((من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار))‬
‫وكذا لبن خليل عن زيد بن ثابت رضي ال عنه وكذا له عن كعب بن قطبة وكذا له‬
‫عن والد أب العشراء وكذا له ولب نعيم عن عبد ال بن زغب ولب نعيم عن جابر‬
‫بن حا بس ر ضي ال ع نه بل فظ (( من قال علي ما ل أ قل فليتبوأ مقعده من النار))‬
‫قال الافظ السيوطي روى هذا الديث أكثر من مائة من الصحابة وجع طرقه إليهم‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫جعص مصن أهصل النجابصة وقصد نقصل ابصن الوزي عصن ممصد بصن أحدصبصن عبصد الوهاب‬
‫ال سفرايين أ نه ل يس ف الدن يا حد يث اجت مع عل يه العشرة الشهود ل م بال نة غ ي‬
‫حديث ((من كذب علي)) قال ابن الوزي ما وقعت ل رواية عبد الرحن بن عوف‬
‫صصصصصصصصى‬
‫صصصصصصصصه إل الن انتهص‬
‫صصصصصصصصي ال عنص‬
‫رضص‬
‫و من لط يف ما يذ كر من ذلك ما رواه العل مة أ بو القا سم أ بو ع بد الرح ن بن م مد‬
‫الغوران صاحب التصانيف قال حدثنا أبو بكر أحد بن ممد بن علي الؤدب حدثنا أبو‬
‫الظ فر م مد بن ع بد ال بن ال سام ال سمر قندي قال سعت ال ضر وإلياس يقولن‬
‫سعنا ر سول ال يقول (( من قال علي ما ل أ قل فليتبوأ مقعده من النار)) قال الذ هب‬
‫هذا الديث أمله أبو عمرو بن الصلح وقال هذا و قع لنا ف نسخة الضر والياس‬
‫قال الذهب هذه نسخة ما أدري من وضعها انتهى كلم علي القاري بتمامه‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪35:‬‬

‫قلت قد ثبت من هذه الروايات أن الوضع على النب ونسبة ما ل يقله إليه حرام مطلقا‬
‫وم ستوجب لعذاب النار سواء كان ذلك ف اللل والرام أو ترغ يب أو تره يب أو‬
‫غي ذلك فبطل ظن بعض الوضاعي الهلة أن الكذب عليه للترغيب والترهيب يوز‬
‫لنه كذب له ل عليه وأيضا ثبت من الروايات الذكورة أنه كما أن الكذب عليه قول‬
‫وعمل بأن ينسصب إليصه قول ل يقله وعمل ل يفعله مصن أكصب الكبائر وكذلك نسصبوا‬
‫فضيلة أو مرتبة ل تثبت وجودها ف الذات القدسة النبوية باليات أو الحاديث العبة‬
‫إل ذا ته الطهرة أي ضا من أ كب الكبائر فليتي قظ الوعاظ الذكورون وليحذر الق صاص‬
‫والطباء المرون الزاجرون حيث ينسبون كثيا من المور إل الضرة القدسة الت ل‬
‫يثبت وجودها فيها ويظنون أن ف ذلك أجرا عظيما لثبات فضل الذات القدسة وعلو‬
‫قدر ها ول يعلمون أن ف الفضائل النبو ية ال ت ثب تت بالحاد يث ال صحيحة غن ية عن‬
‫تلك الكاذ يب الواه ية ولعمري فضائله خار جة عن حد الحا طة والح صاء ومناق به‬
‫الت فاق با على جع الورى كثية جدا من غي انتهاء فأي حاجة إل تفضيله بالباطيل‬
‫بل هو موجب للث العظيم وضللته عن سواء السبيل‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪36:‬‬

‫ذكر بعض القصص الشهورة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ولنذكر ههنا بعض القصص الت أكثر وعاظ زماننا ذكرها ف مالسهم الوعظية وظنوها‬
‫أمورا ثابتصصصصصة مصصصصصع كوناصصصصص متلقصصصصصة موضوعصصصصصة‬
‫فمنها ما يذكرون من أن النب لا أسري به ليلة العراج إل السموات العلى ووصل إل‬
‫العرش العلى أراد خلع نعل يه أخذا من قوله تعال ل سيدنا مو سى ح ي كل مه ((فاخلع‬
‫نعليك إنك بالواد القدس طوى)) فنودي من العلي العلى يا ممد ل تلع نعليك فإن‬
‫العرش يتشرف بقدو مك متنعل ويفت خر على غيه متب كا ف صعد ال نب إل العرش و ف‬
‫قدميصصصصصصصه النعلن وحصصصصصصصصل له بذلك عصصصصصصصز وشأن‬
‫و قد ذ كر هذه الق صة ج ع من أ صحاب الدائح الشعر ية وأدرج ها بعض هم ف تأل يف‬
‫السصنية وأكثصر وعاظ زماننصا يذكروناص مطولة ومتصصرة فص مالسصهم الوعظيصة‬
‫و قد نص أح د(‪ )1‬القري الال كي ف كتا به ف تح التعال ف مدح خ ي النعال والعل مة‬
‫رضي الدين القزوين وممد(‪ )2‬بن عبد الباقي الزرقان ف شرح الواهب اللدنية على‬
‫أن هذه القصة موضوع بتمامها قبح ال واضعها ول يثبت ف رواية من روايات العراج‬
‫النبوي مع كثرة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪37:‬‬

‫طرقها أن النب كان عند ذلك متنعل ول ثبت أنه رقي على العرش وأن وصل إل مقام‬
‫دنصا مصن ربصه فتدل (فكان قاب قوسصي أو أدنص) فأوحصى ربصه إليصه مصا أوحصى‬
‫و قد ب سطت الكلم ف هذا الرام ف ر سالت غا ية القال في ما يتعلق بالنعال فلتطالع‬
‫ومنها ما يذكره الوعاظ من أن ال نب أع طى علم الولي والخر ين مف صل ووهب له‬
‫علم كل ما م ضى و ما يأ ت كل يا وجزئ يا وا نه ل فرق ب ي عل مه وعلم ر به من ح يث‬
‫الحا طة والشمول وإن ا الفرق بينه ما أن علم ال أزل أبدي بن فس ذا ته بدون تعل يم‬
‫غيه بلف علم الرسول فإنه حصل له بتعليم ربه وهذا زخرف من القول وزور على‬
‫ما صرح به ابن حجر(‪ )1‬الكي ف النح الكية شرح القصيدة المزية وغيه من أرباب‬
‫الشعور والثابت من اليات القرآنية والحاديث النبوية هو من أن الحاطة والشمول‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وعلم كل غ يب م تص بناب ال ق ول تو هب هذه ال صفة من جا نب ال ق ل حد من‬
‫اللق ن عم علوم نبي نا أز يد وأك ثر من علوم سائر ال نبياء والر سل وتعل يم ر به المور‬
‫الغيبية له بالنسبة إل تعليمه غيه أكمل فهو أكمل علما وعمل وسيد الخلوقات رتبة‬
‫وفضل‬
‫ومنها ما يذكره الوعاظ من أن النب كان عالا بالقرآن بتمامه وتاليا له من حي ولدته‬
‫وإن معن قوله ما أنا بقارئ ف جواب قول جبيل له عند بدء الوحي اقرأ علي ما ورد‬
‫فص صصحيح البخاري وغيه إنص ل أقرأ بأمرك فإنص عال بصه وقارئ مصن قبصل‬
‫وهذا فريصصصة بل مريصصصة تكذباصصص اليات القرآنيصصصة والخبار النبويصصصة‬
‫ومن ها ما يذكرو نه من أ نه ل ي كن أم يا بل كان قادرا على الكتا بة والتلوة من ابتداء‬
‫الفطرة وهذا قول مالف للكتاب والسصنة بصل وإجاع المصة فل عصبة بصه عنصد أرباب‬
‫الفطنة ومنها ما يذكرونه عند ذكر حسن‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪38:‬‬

‫اللق الحمدي من قصة عكاشة وهي ما أخرجه أبو النعيم (‪ )1‬ف حلية الولياء عن‬
‫ا بن عباس قال ل ا نزلت (إذا جاء ن صر ال والف تح) إل آ خر ال سورة قال م مد (( يا‬
‫جبيل نفسي قد نعيت)) فقال جبيل الخرة خي لك من الول ولسوف يعطيك ربك‬
‫فترضى فأمر رسول ال بلل أن ينادي بالصلة جاعة فاجتمع الهاجرون والنصار ف‬
‫السجد فصلى بالناس ث صعد النب فحمد ال وأثن عليه ث خطب خطبة وجلت منها‬
‫القلوب وبكت منها العيون ث قال ((أيها الناس أي نب كنت لكم فقالوا جزاك ال من‬
‫نب خيا فل قد ك نت ل نا كالب الرح يم وكالخ النا صح الش فق أد يت ر سالت ال‬
‫وأبلغتنا وحيه ودعوت إل سبيل ربك بالكمة والوعظة السنة فجزاك ال عنا أفضل‬
‫ما جازى عن أم ته فقال ل م ((معا شر ال سلمي إ ن أنشد كم بال وب قي علي كم من‬
‫كا نت له قبلي مظل مة فلي قم فليق تص م ن ق بل الق صاص يوم القيا مة)) فقام من ب ي‬
‫ال سلمي شيخ كبي يقال له عكاشة فتخطى السلمي حت وقف بي يدي النب فقال‬
‫فداك بأب وأمي يا رسول ال لول أنك ناشدتنا مرة بعد أخرى ما كنت بالذي أتقدم‬
‫على شيء منك كنت معك ف غزاة فلما فتح ال علينا ونصر نبيه وكنا ف النصراف‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫حاذت ناقتص ناقتصك فنلت عصن الناقصة ودنوت منصك لقبصل فخذك فرفعصت القضيصب‬
‫فضربصت خاصصرت فل أدري أكان ذلك عمدا منصك أم أردت ضرب الناقصة فقال‬
‫الرسول أعيذك بلل ال أن يتعمد رسول ال بالضرب يا بلل انطلق إل منل فاطمة‬
‫وأتن بالقضيب المشوق فخرج بلل من السجد ويده على أم رأسه وهو ينادي هذا‬
‫رسول ال يعطي القصاص من نفسه فقرع باب فاطمة وقال يا بنت رسول ال ناولين‬
‫القضيب المشوق فقالت فاطمة يا بلل وما يصنع أب بالقضيب وليس هذا يوم حج‬
‫ول غزاة فقال مصا أغفلك عمصا فيصه أبوك إن رسصول ال يودع الديصن ويفارق الدنيصا‬
‫ويعطي القصاص من نفسه فقالت فاطمة ومن ذا‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪39:‬‬

‫الذي تط يب نف سه أن يق تص من ر سول ال يا بلل قل للح سن وال سي يقومان إل‬
‫هذا الرجل فيقتص منهما ول يدعانه يقتص من رسول ال فدفع رسول ال القضيب‬
‫إل عكاشة فلما نظر أبو بكر وعمر إل ذلك قال يا عكاشة نن بي يديك فاقتص منا‬
‫ول تقتص من رسول ال فقال لما رسول ال ((امض يا أبا بكر وأنت يا عمر فامض‬
‫ف قد عرف ال مكانك ما ومقامك ما)) فقام علي بن أ ب طالب فقال يا عكا شة إ نا ف‬
‫الياة الدن يا ب ي يدي ر سول ال ول تط يب نف سي أن تضرب ر سول ال فهذا ظهري‬
‫وبط ن إق تص م ن وأجلد ن مائة جلدة ول تق تص من ر سول ال فقال ر سول ال (( يا‬
‫علي اقعد فقد عرف ال مكانك ونيتك)) فقام السن والسي فقال يا عكاشة أليس‬
‫تعلم أنا سبطا رسول ال فالقصاص منا كالقصاص من رسول ال فقال لما اقعدا يا قرة‬
‫عين ل نسي ال هذا القام لكما)) ث قال النب ((يا عكاشة اضرب إن كنت ضاربا))‬
‫فقال يا ر سول ال ضربت ن وأ نا حا سر فك شف عن بط نه و صاح ال سلمون بالبكاء‬
‫وقالوا أترى عكا شة ضاربا لر سول ال فل ما ن ظر عكاشة بياض بطنه وهو يقول فداك‬
‫أب وأمي من تطيق نفسه أن يقتص منك فقال له النب ((إما أن تضرب وإما أن تعفو))‬
‫فقال قد عفوت عنك رجاء أن يعفو ال عن يوم القيامة فقال النب ((من أراد أن ينظر‬
‫إل رفيقي ف النة فلينظر إل هذا)) فقام السلمون فجعلوا يقبلون ما بي عي عكاشة‬
‫ويقولون طوبصص لك طوبصص لك نلت الدرجات العلى ومرافقصصة رسصصول ال‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الديصث الذكور بتمامصه فص كتاب الوضوعات لبصن الوزي قال ابصن الوزي هذا‬
‫موضوع وآفته عبد النعم انتهى أي عبد النعم بن إدريس بن سنان الراوي عن أبيه عن‬
‫وهب عن ابن عباس وعنه ممد ابن أحد بن الباء وعنه سليمان بن أحد الطبان وعنه‬
‫أبو نعيم وأقره عليه السيوطي ف الللئ الصنوعة ف الحاديث الوضوعة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪40:‬‬

‫وابن عراق(‪ )1‬ف تنيه الشريعة عن الحاديث الوضوعة وغيها وقال الذهب(‪ )2‬ف‬
‫ميزان العتدال ف ن قد الرجال ع بد الن عم بن إدر يس اليما ن مشهور ق صاص ل يس‬
‫يعتمد عليه تركه غي واحد وأفصح أحد ابن حنبل فقال كان يكذب على وهب بن‬
‫منبه وقال البخاري ذاهب الديث وقال العقيلي نا ممد ابن السي الناطي نا عبد‬
‫النعم بن إدريس عن أبيه عن وهب عن ابن عباس عن النب ما طار ذباب بي اثنتي إل‬
‫بقدر وله عن أبيه عن وهب عن جابر وابن عباس خب ف وفاة رسول ال طويل وأنه‬
‫دفع القضيب إل عكاشة ليقتص منه قال ابن حبان يضع الديث على أبيه وعلى غيه‬
‫مات سصصصصصنة ثان وعشريصصصصصن ومائتيصصصصص ببغداد انتهصصصصصى‬
‫وفيه أيضا إدريس بن سنان الصنعان سبط وهب بن منبه ضعفه ابن عدي وقال الدار‬
‫قط ن متروك وع نه اب نه ع بد الن عم بن إدر يس و قد ذكره ا بن حبان ف تاري ه انت هى‬
‫وف لسان اليزان للحافظ ابن حجر العسقلن ف ترجة عبد النعم نقل ابن أب حات عن‬
‫إساعيل بن عبد الكري مات إدريس وعبد النعم رضيع وكذا قال أحد لا سئل عنه ل‬
‫يسمع من أبيه شيئا وقال عبد الالق بن منصور عن ابن معي أنه الكذاب البيث وعن‬
‫أب زرعة واهي الديث وقال الفلس متروك أخذ كتب أبيه فحدث با ول يسمع من‬
‫أبيه شيئا وقال أبو أحد الاكم ذاهب الديث وقال ابن الدين ليس بثقة أخذ كتبا‬
‫فرواها وقال النسائي ليس بثقة وقال الساجي‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪41:‬‬

‫كان يشتري كتصب السصية فيويهصا مصا سصعها مصن أبيصه ول بعضهصا انتهصى(‪)1‬‬
‫ومن ها ما يذكرو نه ف ذ كر الولد النبوي أن نور م مد خلق من نور ال بع ن أن ذا ته‬
‫القدسة صارت مادة لذاته النورة وأنه تعال أخذ قبضة من نوره فخلق من نوره وهذا‬
‫سفسطة من القول فإن ذات ربنا تبارك وتعال من أن تكون مادة لغية وأخذ قبضة من‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫نوره ليس معناه أنه قطع منه جزء فجعله نور نبيه فإنه مستلزم للتجزي وغي ذلك ما‬
‫يتبعصصصصصصصه فصصصصصصص ذاتصصصصصصصه تعال ال عنصصصصصصصه‬
‫والذي أوقعهم ف هذه الورطة الظلماء هو ظاهر رواية عبد الرزاق ف مصنفه عن جابر‬
‫قال قلت يا رسول ال بأب أنت وأمي أخبن عن أول شيء خلقه ال قبل الشياء فقال‬
‫يصا جابر إن ال خلق قبصل الشياء نور نبيصك مصن نوره فجعصل ذلك النور يدور بالقدرة‬
‫حيث شاء ال ول يكن ف ذلك الوقت لوح ول قلم ول جنة ول نار ول ملك ول ساء‬
‫ول أرض ول ش س ول ق مر ول ج ن ول إ نس الد يث الذكور بتما مه ف الوا هب‬
‫اللدنية(‪ )2‬وغيه وقد أخطأوا ف فهم الراد النبوي ول يعلموا أن الضافة ف قوله من‬
‫نوره كالضا فة ف قوله تعال ف ق صة خلق آدم(‪ )3‬ونف خت ف يه من رو حي وكقوله‬
‫تعال من قصة سيدنا عيسى وروح منه وكقولم بيت ال الكعبة والساجد وقولم روح‬
‫ال لعيسصصصصصصصصصصصصصصى وغيصصصصصصصصصصصصصص ذلك‬
‫قال الزرقا ن ف شرح الوا هب ع ند شرح قوله من نوره إضا فة تشر يف وإشعار بأ نه‬
‫خلق عج يب وأن له شأ نا له منا سبة ما إل الضرة الربوب ية على حد قوله تعال ون فخ‬
‫فيه من روحه وهي بيانية أي من نور هو ذاته ل بعن أنا مادة خلق نوره بل بعن تعلق‬
‫الرادة به بل واسطه شيء ف وجوده انتهى‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪42:‬‬

‫وقال أيضا قبل ذلك بأوراق عديدة أما ما ذكر من أن ال قبض من نور وجهه قبضة‬
‫ونظر إليها فعرقت وذلقت فخلق ال من كل نقطة نبيا وإن القبضة كانت هي النب‬
‫وإنه كان كوكبا دريا وإن العال كله خلق منه وإنه كان موجودا قبل أن يلق أبواه وإنه‬
‫كان يفظ القرآن قبل أن يأتيه جبيل وأمثال هذه المور فقال الافظ أبو العباس أحد‬
‫بن تيم ية ف فتاو يه ونقله الا فظ ا بن كث ي ف تاري ه وأقره كل ذلك كذب مفترى‬
‫باتفاق أهصصصصصصصصل العلم بديثصصصصصصصصه انتهصصصصصصصصى‬
‫تنصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصبيه‬
‫قد ثبت من رواية عبد الرزاق أولية النور الحمدي خلفا وسبقته على الخلوقات سبقا‬
‫وقد اشتهر بي القصاص حديث أول ما خلق ال نوري وهو حديث ل يثبت بذا البن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وإن ورد غيه موافقا له ف العن قال السيوطي ف تعليق جامع الترمذي السمى بقوت‬
‫الغتذي عند شرح حديث إن أول ما خلق ال القلم قال زين العرب ف شرح الصابيح‬
‫يعارض هذا الديصث مصا روي إن أول مصا خلق ال العقصل(‪ )1‬وإن أول مصا خلق ال‬
‫نوري(‪ )2‬وإن أول ما خلق ال الروح وإن أول ما خلق ال العرش وياب بأن الول ية‬
‫من المور الضاف ية فيأول إن كل وا حد م ا ذ كر خلق ق بل ما هو من جن سه فالقلم‬
‫خلق قبل الجسام ونوره عليه الصلة والسلم قبل النوار ويمل حديث العقل على‬
‫أن أول ما خلق ال من الجسام اللطيفة العقل ومن الكثيفة العرش فل تناقض ف شيء‬
‫من ذلك انتهى أي كلم زين العرب قلت حديث العقل موضوع والثلثة الخر ل ترد‬
‫صصصصى‬
‫صصصصل انتهص‬
‫صصصصن التأويص‬
‫صصصصتغن عص‬
‫صصصصظ فاسص‬
‫بذا اللفص‬
‫قلت نظي أول ما خلق ال نوري من عدم ثبوته لفظا ووروده‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪43:‬‬

‫مع ن ما اشت هر على ل سان الق صاص والعوام والواص من حد يث لولك ل ا خل قت‬
‫الفلك(‪)1‬‬
‫قال علي القاري فص تذكرة الوضوعات(‪ )2‬حديصث لولك لاص خلقصت الفلك قال‬
‫العسقلن موضوع كذا ف اللصة لكن معناه صحيح(‪ )3‬فقد روى الديلمي عن ابن‬
‫عباس مرفو عا أتا ن جب يل فقال قال ال يا م مد لولك ما خل قت ال نة ولولك ما‬
‫خلقصصصصصصصصصصصصصصصت النار انتهصصصصصصصصصصصصصصصى‬
‫ذكر القسطلن ف الواهب اللدنية والزرقان ف شرح إن الاكم أخرج ف مستدركه‬
‫عن ع مر مرفو عا إن آدم رأى ا سم م مد مكتو با على العرش وإن ال قال لدم لول‬
‫م مد ما خلق تك وروى أ بو الش يخ ف طبقات ال صفهانيي والا كم عن ا بن عباس‬
‫أوحى ال إل عيسى آمن بحمد ومر أمتك أن يؤمنوا به فلول ممد ما خلقت آدم ول‬
‫النصة ول النار ولقصد خلقصت العرش على الاء فاضطرب فكتبصت عليصه ل إله إل ال‬
‫ممدا رسول ال(‪ )4‬وف سنده عمر وابن أوس ل يدري من هو‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪44:‬‬

‫قال الذهب وعند الديلمي عن ابن عباس رفعه أتان جبيل فقال إن ال يقول لولك ما‬
‫خلقصصصصصت النصصصصصة ولولك مصصصصصا خلقصصصصصت النار(‪)1‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وكذا ما اشتهر على ألسنة القصاص من حديث كنت نبيا وآدم بي الاء والطي وف‬
‫روا ية وك نت نب يا ول آدم ول ماء ول ط ي فإ نه صرح ال سخاوي(‪ )2‬ف ((القا صد‬
‫ال سنة ف بيان كث ي من الحاد يث الشتهرة على الل سنة)) وال سيوطي ف ((الدرر‬
‫الشتهرة ف الخبار الشتهرة)) وغيها بأنه موضوع بذا اللفظ نعم ثبت عند الاكم‬
‫ف مستدركه وصححه وأب نعيم ف حلية الولياء والبخاري ف تاريه وأحد ف مسنده‬
‫عن ميسرة الضب قلت يا رسول ال مت كنت نبيا قال وآدم بي الروح والسد(‪)3‬‬
‫وعند البيهقي وأحد من حديث العرباض ابن سارية مرفوعا إن عند ال لات النبيينوإن‬
‫آدم لنجدل ف طين ته(‪ )4‬وع ند الترمذي عن أ ب هريرة إن م قالوا يا ر سول ال م ت‬
‫وجبصصصصصصت لك النبوة قال وآدم بيصصصصصص الروح والسصصصصصصد‬
‫ومنها ما يذكره الوعاظ عند ذكر السن الحمدي أنه ف ليلة من الليال سقطت من‬
‫يد عائشة إبرته ففقدت فالتمستها ول تد فضحك النب وخرجت لعة أسنانه فأضاءت‬
‫الجرة ورأت عائشصصصصصصصصصصة بذلك الضوء إبرتصصصصصصصصصصه‬
‫وهذا وإن كان مذكورا ف معارج النبوة وغيه من كتب السي‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪45:‬‬

‫الام عة للر طب واليا بس فل ي ستند ب كل ما في ها إل النائم والنا عس ولك نه ل يث بت‬
‫روايصصصصصصصصصصصصصصصصة ودرايصصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫ومنها ما يذكرونه عند ذكر السماع الحمدي إنه يسمع صلة من يصلي عليه وإن‬
‫صصصصصصطة‬
‫صصصصصصبه بل واسص‬
‫صصصصصصن قص‬
‫صصصصصصا مص‬
‫كان نائيص‬
‫وهذا باطل ل يثبت برواية بل الثابت خلفه فقد قال النب من صلي علي عند قبي‬
‫سعته ومن صلى علي نائيا أي بعيدا وكل ال با ملكا يبلغن وكفى أمر دنياه وآخرته‬
‫وكنت له شفيعا وشهيدا يوم القيامة أخرجه البيهقي ف شعب اليان وأبو الشيخ ف‬
‫كتاب الثواب والعقيلي ف كتاب الضعفاء وله شوا هد ب سط الكلم في ها ال سيوطي ف‬
‫الللئ الصصصصصنوعة وابصصصصن عراق فصصصص تنيصصصصه الشريعصصصصة(‪)1‬‬
‫ومن ها ما يذكرو نه من أن ال نب ي ضر بنف سه ف مالس و عظ مولده ع ند ذ كر مولده‬
‫صصصا‬
‫صصصا وإكرامص‬
‫صصصر الولد تعظيمص‬
‫صصصد ذكص‬
‫صصصه القيام عنص‬
‫وبنوا عليص‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وهذا أيضا من الباطيل ل يثبت ذلك بدليل ومرد الحتمال والمكان خارج عن حد‬
‫البيان وأمثال هذه القصص الت ذكرناها كثية تذكرها وعاظ الفضل الحمدي والولد‬
‫الحدي مع اختلق ها وعدم ثبوت ا ظ نا من هم أن ف ذ كر جللة القدر الحمدي ثوا با‬
‫عظي ما وفضل ج سيما غافل ي ع ما يتر تب من ال ث العظ يم على من كذب على ال نب‬
‫عليه‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪46:‬‬

‫ال صلة والت سليم ف قول أو ف عل أو و صف جال أو كمال ك ما دلت عل يه الخبار‬
‫الصصصصصصصصصصصصصصرية والثار الصصصصصصصصصصصصصصحيحة‬
‫وبالملة فاللزم على كل مسلم أن يتاط ف أمثال هذه المور ول يذكر شيئا ل بعد‬
‫تنقي حه وتقي قه من الك تب الع تبة ل صحاب العبور ول يترئ على ذ كر ما اختر عه‬
‫طبعه أو سطره كل من مضى قبله وإن كان من الغث والثمي ول يفرقون بي الشمال‬
‫صصصيمة‬
‫صصصة جسص‬
‫صصصة وخيانص‬
‫صصصة عظيمص‬
‫صصصه جنايص‬
‫صصص فإنص‬
‫واليميص‬
‫وهذا أوان الشروع فصصص القصصصصود متوكل على الفيصصصض الواد العبود‬
‫اليقاظ الول ف ذكر أحاديث صلوات أيام السبوع ولياليها‬
‫صلوات يوم السبت‬

‫حديث من صلى يوم السبت أربع ركعات يقرأ ف كل ركعة المد مرة وقل يا أيها‬
‫الكافرون ثلث مرات وقصل هصو ال أحصد ثلث مرات فإذا فرغ مصن صصلته قرأ آيصة‬
‫الكرسي مرة كتب ال له بكل يهودي ويهودية عبادة سنة صيام نارها وقيام ليلها وبن‬
‫ال له بكل يهودي ويهودية مدينة ف النة وكأنا أعتق بكل يهودي ويهودية رقبة من‬
‫ولد إسصاعيل وكأناص قرأ التوراة والنيصل والزبور والفرقان وأعطاه ال بكصل يهودي‬
‫ويهود ية ثواب ألف شه يد ونور ال قل به و قبه بآلف نور وألب سه ألف حلة و ستر ال‬
‫عليه ف الدنيا والخرة وكان يوم القيامة تت ظل عرشه مع النبيي والشهداء يأكل‬
‫ويشرب معهصم وزوجصه ال بكصل حرف حوراء وأعطاه بكصل آيصة ثواب ألف صصديق‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وأعطاه بكل سورة من القرآن ثواب ألف رقبة من ولد إساعيل وكتب له بكل يهودي‬
‫ونصصران حجصة وعمرة أخرجصه الوزقانص مصن حديصث أبص هريرة مرفوعصا‬
‫قال ابن الوزي موضوع فيه جاعة مهولون وإسحاق بن يي أحد رواته متروك انتهى‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪47:‬‬

‫وأقره عليصصصه السصصصيوطي وغيه وقصصصد ذكره الغزال فصصص إحياء العلوم‬
‫قال الافظ العراقي ف تريج أحاديثه رواه جعفر بن ممد الفرياب ف جزئه ف فضل‬
‫صلوات اليام من طر يق م مد بن ح يد الرازي ورواه لا فظ أ بو مو سى الدي ن ف‬
‫وظائف الليال واليام من وجه آخر وهو باطل مركب على السناد الذي رواه انتهى(‬
‫‪)1‬‬
‫حديث من صلى ليلة السبت أربع ركعات يقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب مرة وقل‬
‫هصصصو ال أحصصصد خسصصصا وعشريصصصن مرة حرم ال جسصصصده على النار‬
‫أخرجصه الوزقانص مصن حديصث أنصس مرفوعصا قال ابصن الوزي موضوع غالب رواتصه‬
‫مهولون و من روا ته يز يد ضع يف والي ثم متروك وب شر ل ت ل الروا ية ع نه وأح د بن‬
‫عبصصصصصصصد ال هصصصصصصصو الويباري الوضاع انتهصصصصصصصى‬
‫وأقره عليه السيوطي وابن عراق ف تنيه الشريعة عن الحاديث الوضوعة وغيها(‪)2‬‬
‫حد يث من صلى يوم ال سبت ع ند الض حى أر بع ركعات يقرأ ف كل رك عة فات ة‬
‫الكتاب مرة و قل هو ال أ حد خ سة ع شر مرة أعطاه ال ب كل رك عة ألف ق صر من‬
‫ذهب مكللة بالدر والياقوت ف كل قصر أربعة أنار نر من ماء ونر من لب ونر من‬
‫خر ونر من عسل على شط تلك النار أشجار من نور كل شجرة بعدد أيامها الدنيا‬
‫أغصان على كل غصن بعدد الرمل والثرى ثار غبارها السك وتت كل شجرة ملس‬
‫مظلل بنور الرحن تمع أولياء ال تت تلك الشجار طوب لم وحسن مآب‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪48:‬‬

‫أخرجصه الوزقانص مصن حديصث أنصس مرفوعصا هذا حديصث موضوع قاله ابصن الوزي‬
‫والسصصصصصصصصصصصصصصيوطي وغيهاصصصصصصصصصصصصصص(‪)1‬‬
‫حديصث مصن صصلى ليلة الثنيص سصت ركعات يقرأ فص كصل ركعصة فاتةص الكتاب مرة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وعشر ين مرة قل هو ال أ حد وي ستغفر ب عد ذلك سبع مرات أعطاه ال يوم القيا مة‬
‫ثواب ألف صديق وألف عا بد وألف زا هد ويتوج يوم القيا مة بتاج من نور يتلل ول‬
‫صصصصف‬
‫صصصصراط كالبق الاطص‬
‫صصصص على الصص‬
‫ياف إذا خاف الناس ويرص‬
‫أخرجه الوزقان قال ابن الوزي والسيوطي وابن عراق موضوع(‪)2‬‬
‫صلوات يوم الحد‬

‫حديث من صلى ليلة الحد أربع ركعات يقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب مرة وخس‬
‫عشرة مرة قصل هصو ال أحصد أعطاه ال يوم القيامصة ثواب مصن قرأ القرآن عشصر مرات‬
‫وع مل ب ا ف القرآن ع شر مرات ويرج يوم القيا مة من قبه ووج هه م ثل الق مر ليلة‬
‫البدر ويعطيه ال بكل ركعة ألف دار من الياقوت ف كل دار بيت من السك ف كل‬
‫بيت ألف سرير فوق كل سرير حوراء بي يد كل حوراء ألف وصيفة وألف وصيف‬
‫أخر جه الوزقا ن من حد يث أ نس مرفو عا هذا حد يث موضوع مظلم إ سناده عا مة‬
‫رواته مهولون وفيه سلمة بن وردان ليس بشيء وأحد بن ممد بن عمر كذاب كذا‬
‫ذكره ابن الوزي والسيوطي وغيها(‪)3‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪49:‬‬

‫حديث من صلى ليلة الحد عشرين ركعة يقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب وقل هو ال‬
‫أحد خسي مرة والعوذتي مرة واستغفر ال مائة مرة واستغفر لنفسه ولوالديه مائة مرة‬
‫وصلى على النب مائة مرة وتبأ من حوله وقوته والتجأ إل ال ث قال أشهد أل إله إل‬
‫ال وأش هد أن آدم صفوة ال وفطر ته وإبراه يم خل يل ال ومو سى كل يم ال وعي سى‬
‫روح ال وممدا حبيب ال كان له من الثواب بعدد من ادعى ل ولدا ومن ل يدع ل‬
‫ولدا وبع ثه ال يوم القيا مة مع المن ي وكان ح قا على ال أن يدخله ال نة مع ال نبيي‬
‫ذكره الغزال ف إحياء العلوم منسوبا إل أنس قال العراقي ف تريج أحاديثه ذكره أبو‬
‫موسى الدين بغي إسناد وهو منكر وروى أبو موسى الدين من حديث أنس ف فضل‬
‫الصصلة فيهصا سصت ركعات وأربصع ركعات وكلهاص ضعيصف جدا انتهصى(‪)1‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫حديث من صلى ليلة الحد أربع ركعات يقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب مرة وقل هو‬
‫ال أحصد خسصي مرة حرم ال لمصه على النار وبعثصه ال يوم القيامصة وهصو آمصن مصن‬
‫العذاب وياسصصب حسصصابا يسصصيا ويرصص على الصصصراط كالبق اللمصصع‬
‫أخرجه الوزقان من حديث أب سعيد الدري هذا حديث موضوع ف سنده أحد بن‬
‫ممد بن عمر كذاب ومهولن كذا ذكره ابن الوزي والسيوطي وغيها(‪)2‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪50:‬‬

‫حديث من صلى يوم الحد أربع ركعات بتسليمة واحدة يقرأ ف كل ركعة المد مرة‬
‫وآمن الرسول إل آخرها كتب ال له بكل نصران ونصرانية ألف حجة وألف عمرة‬
‫وبكل ركعة ألف صلة وجعل بينه وبي النار ألف خندق وفتح له ثانية أبواب النة‬
‫يدخصصصل مصصصن أيهصصصا شاء وقضصصصى حوائجصصصه يوم القيامصصصة‬
‫أخرجه الوزقان من حديث أب هريرة هذا موضوع ف إسناده ماهيل قاله ابن الوزي‬
‫وال سيوطي وغيه ا وذكره الغزال ف الحياء بل فظ ك تب له ب كل ن صران ون صرانية‬
‫حسنات وأعطاه ال ثواب نب وكتب له حجة وعمرة وكتب له بكل ركعة ألف صلة‬
‫وأعطاه ال ف ال نة ب كل حرف مدي نة من م سك أذ فر قال العرا قي رواه أ بو مو سى‬
‫الدين من حديث أب هريرة بسند ضعيف وألن الافظ أبو موسى القول ف تضعيفه‬
‫وهو كذب موضوع انتهى(‪)1‬‬
‫صلوات يوم الثني‬

‫حديث من صلى يوم الثني أربع ركعات يقرأ ف كل ركعة بفاتة الكتاب مرة وآية‬
‫الكر سي مرة و قل هو ال أ حد مرة و قل أعوذ برب الفلق مرة و قل أعوذ برب الناس‬
‫مرة وإذا سصلم اسصتغفر ال عشصر مرات وصصلى على رسصول ال عشصر مرات غفرت‬
‫ذنو به كل ها وأعطاه ال ق صرا ف ال نة من درة بيضاء ف جوف الق صر سبعة أبيات‬
‫طول كصل بيصت ثلثصة آلف ذراع وعرضصه مثصل ذلك البيصت الول مصن فضصة بيضاء‬
‫والب يت الثا ن من ذ هب والب يت الثالث من لؤلؤ والب يت الرا بع من الزمرد والب يت‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الا مس من زبر جد والب يت ال سادس من در والب يت ال سابع من نور يتلل وأبواب‬
‫البيوت من الع نب على كل باب ألف ستر من زعفران و ف كل ب يت ألف سرير من‬
‫كافور فوق كل سرير ألف فراش فوق كل‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪51:‬‬

‫فراش حوراء خلق ها ال من أط يب الط يب من لدن رجلي ها إل ركبتي ها من الزعفران‬
‫الرطب ومن لدن ركبتها إل ثدييها من السك الذفر ومن لدن ثدييها إل عنقها من‬
‫العنب الشهب ومن لدن عنقها إل مفرق رأسها من الكافور البيض على كل واحد‬
‫منهصصصن ألف حلة مصصصن حلل النصصصة كأحسصصصن مصصصا رأيصصصت‬
‫أخرجه الوزقان عن ممد بن طاهر عن علي بن أحد البزار عن الخلص عن البغوي‬
‫عن م صعب عن مالك عن ا بن شهاب عن سال عن ا بن ع مر مرفو عا وأخر جه ا بن‬
‫الوزي ف كتاب الوضوعات من طري قه و عن علي بن ع بد ال عن ا بن بندار عن‬
‫الخلص ب سنده الذكور وات م به الوزقا ن قائل الت هم به الوزقا ن لن ال سناد كله‬
‫ثقات وإناص هصو الذي وضصع هذا وعمصل هذه الصصلوات وقصد ذكصر الثلثاء ومصا بعده‬
‫فأضر بت عن سيئاته إذ ل فائدة من تضي يع الزمان ب ا ل ي فى وض عه ول قد كان لذا‬
‫الرجصل حصظ عظيصم مصن علم الديصث فسصبحان مصن يطمصس على القلوب إنتهصى‬
‫وقال الافظ ابن حجر ف لسان اليزان العجب من ابن الوزي يتهم بوضع هذا الت‬
‫على هذا السناد الوزقان ويسوقه من طريقة الذي هو عنده مركب ث يعليه بالجازة‬
‫عن علي بن عبيد ال وهو ابن الزغون عن علي بن بندار ولو كان حدث به لكان على‬
‫شرط الصحيح إذ ل يبق للجوزقان الذي اتمه به ف السناد مدخل وهذه غفلة عظيمة‬
‫فل عل الوزقا ن د خل عل يه إ سناد ف إ سناد ل نه كان قل يل ال بة بأحوال التأخر ين‬
‫وجعل اعتماده ف كتاب الباطيل عن التقدمي إل عهد ابن حبان وأما من تأخر عنه‬
‫فيعصل الديصث بأن رواتصه ماهيصل وقصد يكون أكثرهصم مشاهيص وعليصه فص كثيص منصه‬
‫مناقشات انتهصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصى(‪)1‬‬
‫حديث من صلى يوم الثني اثنت عشرة ركعة يقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب وآية‬
‫الكرسي مرة فإذا فرغ قرأ قل هو ال أحد اثنت‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪52:‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫عشرة مرة واسصتغفر اثنتص عشرة مرة ينادى بصه يوم القيامصة أيصن فلن بصن فلن ليقصم‬
‫فليأخذ ثوابه فأول ما يعطى ألف حلة ويتوج ويقال له إدخل النة فيستقبله مائة ألف‬
‫ملك مصع كصل ملك هديصة يشيعونصه حتص يدور على ألف قصصر مصن نور يتلل‬
‫ذكره الغزال ف إحياء العلوم من سوبا إل أ نس ر ضي ال ع نه قال العرا قي ف تري ه‬
‫ذكره أبو موسى الدين وهو منكر جدا(‪)1‬‬
‫صلوات يوم الثلثاء‬

‫حديث من صلى يوم الثلثاء عشر ركعات عند انتصاف النهار وف رواية عند ارتفاع‬
‫النهار يقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب وآية الكرسي مرة وقل هو ال أحد ثلث مرات‬
‫ل يك تب عل يه خطيئة إل سبعي يو ما فإن مات إل سبعي يو ما مات شهيدا وغ فر له‬
‫ذنوب سصصصصصصصصصصصصصصصبعي سصصصصصصصصصصصصصصصنة‬
‫صف(‪)2‬‬
‫صند ضعيص‬
‫صى الدين ص بسص‬
‫صو موسص‬
‫صه أبص‬
‫صي أخرجص‬
‫ذكره الغزال قال العراقص‬
‫حديث من صلى ليلة الثلثاء ركعتي يقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب وقل هو ال أحد‬
‫والعوذتي خس عشر مرة ويقرأ بعد التسليم خس عشرة مرة آية الكرسي واستغفر‬
‫ال خسصصصص عشرة مرة كان له ثواب عظيصصصصم وأجصصصصر جسصصصصيم‬
‫صصصصصصصصصصث موضوع(‪)3‬‬
‫صصصصصصصصصصو حديص‬
‫ذكره الغزال وهص‬
‫كذا حد يث من صلى ليلة الثلثاء ركعت ي يقرأ ف كل رك عة فات ة الكتاب مرة وإ نا‬
‫أنزلناه وقل هو ال أحد سبع مرات أعتق ال رقبته من النار ويكون يوم القيامة قائده‬
‫ودليله إل النة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪53:‬‬

‫ذكره الغزال من سوبا إل روا ية ع مر قال العرا قي ف الد يث الول ذكره أ بو مو سى‬
‫بغي إسناد حكاية عن بعض الصنفي وأسند من حديث أبو مسعود وجابر حديثا ف‬
‫صلة أربع ركعات فيها وكلها منكرة(‪)1‬‬
‫صلوات يوم الربعاء‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫حد يث من صلى ليلة الربعاء ركعت ي يقرأ ف الول فات ة الكتاب و قل أعوذ برب‬
‫الفلق عشر مرات وف الثانية بعد الفاتة قل أعوذ برب الناس عشر مرات ث إذا سلم‬
‫استغفر ال عشر مرات وصلى على النب عشر مرات نزل من كل ساء سبعون ألف‬
‫ملكصصصصصصصصا يكتبون ثوابصصصصصصصصه إل يوم القيامصصصصصصصصة‬
‫ذكره الغزال من رواية فاطمة وف رواية أخرى ذكرها أيضا ست عشر ركعة يقرأ بعد‬
‫الفاتة ما شاء ال ويقرأ ف آخر الركعتي آية الكرسي ثلثي مرة وف الوليي ثلثي‬
‫مرة قصل هصو ال أحصد يشفصع فص عشرة مصن أهصل بيتصه كلهصم وجبصت لمص النار‬
‫صصف جدا(‪)2‬‬
‫صصند ضعيص‬
‫صص بسص‬
‫صصى الدينص‬
‫صصو موسص‬
‫صصي رواه أبص‬
‫قال العراقص‬
‫حديث من صلى يوم الربعاء اثنت عشرة ركعة عند ارتفاع النهار يقرأ ف كل ركعة‬
‫فاتة الكتاب وآية الكرسي مرة وقل هو ال أحد ثلث مرات والعوذتي ثلث مرات‬
‫نادى مناد عند العرش يا عبد ال استأنف العمل فقد غفر لك ما تقدم من ذنبك ورفع‬
‫ال عنك عذاب القب وضيقه وظلمته ورفع عنك شدائد يوم القيامة ورفع له من يومه‬
‫عمصصصصصصصصصصصصصصصصصل نصصصصصصصصصصصصصصصصصب‬
‫ذكره الغزال من رواية معاذ قال العراقي أخرجه أبو موسى الدين وقال رواته ثقات‬
‫وهو مركب وف رواته أحد الكذابي(‪)3‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪54:‬‬

‫صلوات يوم الميس‬

‫حديث من صلى ليلة الميس ما بي الغرب والعشاء ركعتي يقرأ ف كل ركعة الفاتة‬
‫وآية الكر سي خ س مرات وقل هو ال أ حد خ س مرات والعوذت ي خ س مرات فإذا‬
‫فرغ استغفر ال خس عشرة مرة وجعل ثوابه لوالديه فقد أدى حق والديه عليه وإن‬
‫كان عاقصصصا لمصصصا وأعطاه ال مصصصا يعطصصصى الصصصصديقي والشهداء‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ذكره الغزال من رواية أب هريرة قال العراقي أخرجه أبو موسى الدين وأبو منصور‬
‫الديلمصصي فصص مسصصند الفردوس بسصصند ضعيصصف جدا وهصصو منكصصر(‪)1‬‬
‫حديث من صلى يوم الميس بي الظهر والعصر ركعتي يقرأ ف الول الفاتة وآية‬
‫الكرسي مائة مرة وف الثانية الفاتة وقل هو ال أحد مائة مرة ويصلي على النب مائة‬
‫مرة أعطاه ال ثواب من صام ر جب وشعبان ورمضان وكان له من الثواب م ثل حاج‬
‫البيصصت وكتصصب له بعدد كصصل مصصن آمصصن بال وتوكصصل عليصصه حسصصنة‬
‫ذكره الغزال قال العراقي أخرجه أبو موسى الدين بسند ضعيف جدا(‪)2‬‬
‫صلوات يوم المعة‬

‫حديث من صلى ليلة المعة بي الغرب والعشاء اثنت عشرة ركعة يقرأ ف كل ركعة‬
‫فاتة الكتاب مرة وقل هو ال أحد إحدى عشرة مرة فكأنا عبد ال اثنت عشرة سنة‬
‫صصصصصصصصصصيام نارهصصصصصصصصصا وقيام ليلهصصصصصصصصصا‬
‫ذكره الغزال من رواية جابر قال العراقي باطل ل أصل له(‪)3‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪55:‬‬

‫حد يث من صلى ليلة الم عة صلة العشاء الخرة ف جا عة و صلى ركع ت ال سنة ث‬
‫صلى بعدها عشر ركعات قرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب وقل هو ال أحد والعوذتي‬
‫مرة مرة ث أوتر بثلث ركعات ونام على جنبه الين ووجهه إل القبلة فكأنا أحيا ليلة‬
‫القدر(‪)1‬‬
‫صصل له‬
‫صصل ل أصص‬
‫صصي باطص‬
‫صصس قال العراقص‬
‫صصة أنص‬
‫صصن روايص‬
‫ذكره الغزال مص‬
‫حديث من صلى ليلة المعة ركعتي قرأ فيهما بفاتة الكتاب وإذا زلزلت خس عشرة‬
‫مرة وفص روايصة خسصي مرة آمنصه ال مصن عذاب القصب ومصن أهوال يوم القيامصة‬
‫أخرجه إبراهيم بن الفطر ف كتاب وصول ثواب القرآن للميت والظفر بن السي ف‬
‫كتاب فضائل القرآن من حد يث أنس وأ بو من صور الديل مي من حدي ثه وحد يث ا بن‬
‫عباس قال العرا قي كل ها ضعي فة منكرة ول يس ي صح ف صلة أيام ال سبوع وليالي هن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫صصصصصصصصصصصصصصصى(‪)2‬‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصء انتهص‬
‫شيص‬
‫حديث يوم المعة صلة كله ما من عبد مؤمن قام إذا استقلت الشمس وارتفعت قدر‬
‫ر مح أو أك ثر من ذلك فتو ضأ ث أ سبغ الوضوء ف صلى سبحة الض حى ركعت ي إيا نا‬
‫واحت سابا إل ك تب ال له مائ ت ح سنة وم ا ع نه مائ ت سيئة و من صلى أر بع ركعات‬
‫رفع ال له ف النة أربعمائة درجة ومن صلى ثان ركعات رفع ال له ف النة ثانائة‬
‫در جة وغ فر له ذنو به كل ها و من صلى اثن ت عشرة رك عة ك تب ال له ألف ي ومائ ت‬
‫حسصنة وماص عنصه ألفصي ومائتص سصيئة ورفصع له فص النصة ألفصي ومائتص درجصة‬
‫ذكره الغزال مصن روايصة علي قال العراقصي ل أجصد له أصصل وهصو باطصل(‪)3‬‬
‫حد يث من صلى يوم الم عة ما ب ي الظ هر والع صر ركعت ي يقرأ ف أول رك عة فات ة‬
‫الكتاب وآ ية الكر سي مرة وخ سا وعشر ين مرة قل أعوذ برب الفلق و ف الثان ية يقرأ‬
‫بفاتة الكتاب وقل هو ال أحد وقل أعوذ برب الناس‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪56:‬‬

‫خسا وعشرين مرة فإذا سلم قال ل حول ول قوة إل بال العلي العظيم خسي مرة ل‬
‫يرج من الدن يا ح ت يرى ر به عز و جل ف النام ويرى مكا نه ف ال نة أو ترى له‬
‫أخرجصه ابصن الوزي مصن حديصث ابصن عباس وقال موضوع وفيصه ماهيصل وأقره عليصه‬
‫السصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصيوطي وغيه‬
‫حديث من دخل الامع يوم المعة فصلى أربع ركعات قبل صلة المعة يقرأ ف كل‬
‫ركعة المد ل وقل هو ال أحد خسي مرة ل يت حت يرى مقعده من النة أو يرى‬
‫له‬
‫ذكره الغزال من رواية نافع عن ابن عمر قال العراقي أخرجه الدار قطن من غرائب‬
‫مالك والطيب ف الرواة عن مالك قال الدار قطن ل يصح وعبد ال بن وهب أحد‬
‫رواتصصصصه مهول وقال الطيصصصصب غريصصصصب جدا انتهصصصصى(‪)1‬‬
‫وذكصر علي القاري الكصي فص كتاب الوضوعات حديصث مصن صصلى يوم الحصد أربصع‬
‫ركعات بتسصليمة واحدة إل آخره وقال قبصح ال واضعصه مصا أجرأه على ال ورسصوله‬
‫وقال بعد ذكر حديث صلة أربع ركعات ليلة الحد استمر هذا الكذاب الشر على‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫اللف وقال بعد ذكر حديث صلة ست ركعات ليلة الثني قبح ال واضعه ومتلقه‬
‫على رسول ال وهو من عمل الويباري البيث وذكر حديث صلة أربع ركعات يوم‬
‫الثني الذي فيه ثواب طويل إل أنه ذكر فيه ليلة الثني على خلف فأقر نقله من ابن‬
‫الوزي وقال حد يث طو يل ف يه من هذه الجازفات و هو ع مل ال سي ا بن إبراه يم‬
‫دجال كذاب يروي عن م مد بن طا هر وو ضع من هذا الضرب أحاد يث صلة يوم‬
‫الحد وليلة الحد ويوم الثني وليلة الثني‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪57:‬‬

‫وليلة الثلثاء وهكذا ف سائر أيام السبوع ولياليه وهذا باب واسع جدا وإنا ذكرت‬
‫منصه جزء يسصيا لتعرف أن هذه الحاديصث وأمثالاص ماص فيصه هذه الجازفات القبيحصة‬
‫الباردة كلهصا كذب على رسصول ال فقصد اعتنص باص كثيص مصن الهال بالديصث مصن‬
‫النت سبي إل الز هد والفقر وكث ي من النت سبي إل الف قه والحاد يث الوضو عة علي ها‬
‫ظلمصصة وركاكصصة ومازفات باردة تنادى على وضعهصصا واختلقهصصا انتهصصى(‪)1‬‬
‫وقال ف مو ضع آ خر من كتاب الوضوعات ومن ها أحاد يث صلوات اليام والليال‬
‫كصصلة يوم الحصد وليلة الحصد ويوم الثنيص وليلة الثنيص إل آخصر السصبوع كصل‬
‫أحاديث ها كذب و قد تقدم ب عض ذلك و من ذلك أحاد يث صلة الرغائب أول الم عة‬
‫من رجب كلها كذب ومن ذلك أحاديث ليلة النصف من شعبان انتهى كلمه(‪)2‬‬
‫ف ذكر أحاديث صلوات أيام السنة ولياليها وما يتعلق با‬
‫صلة ليلة السابع والعشرين من رجب‬

‫حديث إن ف رجب يوما وليلة من صام ذلك اليوم وقام تلك الليلة كان له من الجر‬
‫كمن صام مائة سنة وقام لياليها وهي لثلثة بقي إن رجب وهو اليوم الذي بعث فيه‬
‫ممصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصد‬
‫ذكره قطب القطاب غوث الناب اليلن رئيس السلسة القادرية ف غنية الطالبي‬
‫قائل أخب نا ه بة ال بإ سناده عن أ ب سلمة عن أ ب هريرة و سلمان الفار سي قال قال‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ر سو ال ((إن ف ر جب ال)) وأخر جه الا فظ ا بن ح جر الع سقلن ف كتا به تبيي‬
‫العجب ما ورد ف فضل رجب(‪ )3‬وأدخله ف الوضوعات فإنه قال أول أما الحاديث‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪58:‬‬

‫الواردة فص فضصل رجصب أو صصيامه أو صصيام شيصء منصه فهصي على قسصمي ضعيفصة‬
‫وموضوعة ونن نسوق الضعيفة ونشي إل الوضوعة بإشارة مفهمة فذكر من الضعيفة‬
‫حديث أنس مرفوعا إن ف النة نرا يقال له رجب ماؤه أشد بياضا من اللب وأحلى‬
‫صر‬
‫صن ذلك النهص‬
‫صقاه ال مص‬
‫صب سص‬
‫صن رجص‬
‫صا مص‬
‫صام يومص‬
‫صن صص‬
‫صل مص‬
‫صن العسص‬
‫مص‬
‫وحد يث أ نس أن ال نب كان إذا د خل ر جب قال الل هم بارك ل نا ف ر جب وشعبان‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصا رمضان(‪)1‬‬
‫وبلغنص‬
‫وحد يث أ ب هريرة أن ر سول ال ل ي صم ب عد رمضان إل ر جب وشعبان ث قال ب عد‬
‫البحث ف أسانيد هذه الحاديث وورد ف فضل رجب من الحاديث الباطلة ل بأس‬
‫بالتنبيه عليها لئل يغتر به انتهى فذكر أحاديث كثية وبعضها مذكورة ف غنية الطالبي‬
‫وإحياء العلوم وقوت القلوب لب طالب الكي(‪ )2‬وغيها من كتب الشائخ الع تبين‬
‫ف ال سلوك والت صوف وذ كر ف أثنائ ها هذا الد يث قائل أخب نا أ بو ال سن الرادي‬
‫بصالية دمشق أنبأنا أحد بن علي الزري وعائشة بنت ممد ابن مسلم قرأت عليهما‬
‫وأنا حاضر وأجازه أنبأنا إبراهيم الدمي أنبأنا منصور بن علي الطبي أنبأنا عبد البار‬
‫بن م مد الفق يه أنبأ نا الا فظ أ بو ب كر البيه قي أنبأ نا أ بو ع بد ال الا فظ أ نا أ بو ن صر‬
‫رشيق بن عبد ال إملء من أصل كتابه بطابران أنا السي بن إدريس أنا‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪59:‬‬

‫خالد ابن الياج عن أبيه عن سليمان التيمي عن أب عثمان عن سلمان الفارسي قال‬
‫قال رسصصصصصول ال فصصصصص رجصصصصصب يوم وليلة الديصصصصصث(‪)1‬‬
‫ث قال هذا الد يث من كر إل الغا ية وهياج هو ا بن ب سطام التي مي الروي وروى عن‬
‫جا عة من التابع ي وضع فه ابن مع ي وقال أ بو داود تركوه وقال الا فظ الل قب بزرة‬
‫من كر الد يث ل يك تب من حدي ثه إل للعتبار ول أ كن أعل مه بذا ح ت قد مت هراة‬
‫فرأ يت عند هم أحاد يث مناك ي كثية وقال الا كم أ بو ع بد ال هذه الحاد يث ال ت‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫رواها صال من حديث الياج الذنب فيه لبنه خالد والمل فيها عليه وقال يي بن‬
‫أحد بن زياد الروي كل ما أنكره على الياج فهو من جع ابنه انتهى كلمه‬
‫صلة ليلة النصف من رجب‬

‫حد يث من صلى ليلة الن صف من ر جب أر بع عشرة رك عة يقرأ ف كل رك عة فات ة‬
‫الكتاب وقصل هصو ال أحصد أحصد عشرة مرة وقصل أعوذ برب الفلق ثلث مرات وقصل‬
‫أعوذ برب الناس ثلث مرات فإذا فرغ من صلته صلى علي عشر مرات ث يسبح ال‬
‫ويمده ويكصبه ويهلله ثلثيص مرة بعصث ال إليصه ألف ملك يكتبون له السصنات‬
‫ويغرسون له الشجار ف الفردوس ومى عنه كل ذنب أصابه ف تلك الليلة ول تكتب‬
‫عل يه خطيئة إل مثلها من القا بل ويك تب له ب كل حرف قرأه ف هذه ال صلة سبعمائة‬
‫حسنة وتبن بكل ركوع وسجود عشرة قصور ف النة من زبرجد أخضر وأعطي بكل‬
‫ركعة عشر مدائن ف النة كل مدينة من ياقوتة حراء ويأتيه ملك فيضع يده بي كتفيه‬
‫فيقول اسصصتأنف العمصصل فقصصد غفصصر لك مصصا تقدم مصصن ذنبصصك‬
‫أخر جه الوزقا ن وقال ا بن الوزي وال سيوطي وا بن عراق وغي هم موضوع وروا ته‬
‫ماهيل(‪)2‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪60:‬‬

‫حديث من صلى ليلة سبع وعشرين من رجب اثن ت عشرة ركعة يقرأ ف كل ركعة‬
‫بفاتة الكتاب وسورة فإذا فرغ من صلته قرأ فاتة الكتاب سبع مرات وهو جالس ث‬
‫يقول سصبحان ال والمصد ل ول إله إل ال ول حول ول قوة إل بال العلي العظيصم‬
‫أربع مرات ث أصبح صائما حط ال عنه ذنوب ستي سنة وهي الليلة الت بعث فيها‬
‫ممصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصد‬
‫أخر جه الا فظ ا بن ح جر ف تبيي الع جب ب سنده عن ا بن عباس موقو فا و ف ب عض‬
‫النسصصصصصصخ مرفوعصصصصصصا وحكصصصصصصم بوضعصصصصصصه(‪)1‬‬
‫حد يث من صام يو ما من ر جب و صلى ف يه أر بع ركعات يقرأ ف أول رك عة آ ية‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الكرسي مائة مرة وف الركعة الثانية مائة مرة قل هو ال أحد ل يت حت يرى مقعده‬
‫صصصصصصصصصصصصصصة أو يرى له‬
‫صصصصصصصصصصصصصصن النص‬
‫مص‬
‫أخرجه ابن الوزي بسنده من حديث ابن عباس مرفوعا وقال موضوع وأكثر رواته‬
‫ماهيل وعثمان أي ابن عطاء الراوي له عن أبيه عن ابن عباس متروك وأقره السيوطي‬
‫وغيه(‪)2‬‬
‫حد يث ف ر جب ليلة يك تب للعا مل في ها ح سنات مائة سنة وذلك لثلث بق ي من‬
‫رجب فمن صلى فيه اثنت عشرة ركعة يقرأ ف كل ركعة فاتة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪61:‬‬

‫الكتاب وسورة ويتشهد ف كل ركعتي ويسلم ف آخرهن ث يقول سبحان ال والمد‬
‫ل ول إله إل ال وال أكصب مائة مرة ويسصتغفر مائة مرة ويصصلي على النصب مائة مرة‬
‫ص شاء وي صبح صائما فإن ال ي ستجيب دعاءه كله إل أن يد عو ف‬
‫ويد عو لنف سه م ا‬
‫معصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصية‬
‫أخرجه البيهقي من طريق عيسى غنجار عن ممد بن الفضل بن عطية وهو من التهمي‬
‫بالكذب عن أبان وهو أيضا متهم عن أنس مرفوعا وأدخله ابن حجر ف تبي العجب‬
‫ف الوضوعات(‪)1‬‬
‫حديث صلة الرغائب‬

‫وهو ما ذكره غوث الثقلي ف غنية الطالبي بقوله أخبنا الشيخ أبو البكات هبة ال‬
‫السقطي أنا القاضي أبو الفضل جعفر بن يي بن كمال الكي أنا أبو عبد ال السي‬
‫بن عبد الكري بن ممد بن ممد الزري بكة ف السجد الرام أنا أبو السن علي بن‬
‫عبد ال بن جهضم المدان انا أبو السن علي بن ممد بن سعيد السعدي البصري‬
‫أخب نا أ ب قال أ نا خلف بن ع بد ال ال صنعان عن ح يد الطو يل عن أ نس قال قال‬
‫رسول ال رجب شهر ال وشعبان شهري ورمضان شهر أمت قيل ما معن قولك شهر‬
‫ال قال ل نه م صوص بالغفرة وف يه ت قن الدماء وف يه تاب ال على أ نبيائه وف يه أن قذ‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫أوليائه من يد أعدائه من صامه واستوجب على ال ثلثة أشياء مغفرة لميع ما سلف‬
‫من ذنوبه وعصمة فيما بقي من عمره وأما الثالث يأمن من العطش يوم العرض الكب‬
‫فقام شيخ ضعيف فقال يا رسول ال إن أعجز عن صيامه كله فقال صم أول يوم منه‬
‫وأو سط يوم م نه وآ خر يوم م نه فإ نك تع طى ثواب من صام كله فإن ال سنة بعشرة‬
‫أمثالاص ولكصن ل تغفلوا عصن أول ليلة جعصة فص رجصب فإناص ليلة تسصميها اللئكصة ليلة‬
‫الرغائب وذلك أنه إذا مضى ثلث الليل ل يبقى ملك من جيع السموات والرضي‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪62:‬‬

‫إل ويتمعون ف الكع بة وحوالي ها فيطلع ال علي هم اطل عه فيقول ملئك ت سلون ما‬
‫شئ تم فيقولون رب نا حاجت نا أن تغ فر ل صوام ر جب فيقول ال قد فعلت ذلك ث قال‬
‫رسول ال فما من أحد يصوم أول خيس من رجب ث يصلي ما بي الغرب والعشاء‬
‫يعن ليلة المعة اثنت عشر ركعة يقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب مرة وإن أنزلناه ف‬
‫ليلة القدر ثلث مرات و قل هو ال أ حد اثن ت عشرة مرة ويف صل ب ي كل ركعت ي‬
‫بتسليمة فإذا فرغ من صلته صلى علي سبعي مرة يقول اللهم صل على ممد النب‬
‫المي وعلى آله وسلم ث يسجد سجدة يقول ف سجوده سبوح قدوس رب اللئكة‬
‫والروح سبعي مرة ث يرفع رأسه فيقول رب اغفر وارحم وتاوز عما تعلم فإنك أنت‬
‫العز يز الع ظم سبعي مرة ث ي سجد الثان ية فيقول م ثل ما قال ف الول ي سأل ال‬
‫حاجته ف سجوده فإنا تقضى والذي نفسي بيده ما من عبد ول أمة صلى هذه الصلة‬
‫إل غفر ال له جيع ذنوبه ولو كانت مثل زبد البجر وعدد الرمل ووزن البال وعدد‬
‫قطر المطار وورق الشجار وشفع يوم القيامة ف سبعمائة من أهل بيته فإذا كان أول‬
‫ليلة ف قبه جاء ثواب هذه ال صلة بو جه طلق ول سان زلق فيقول له يا حب يب أب شر‬
‫فقد نوت من كل شدة فيقول من أنت فوال ما رأيت رجل أحسن وجها من وجهك‬
‫ول سعت كلما أحلى من كلمك ول شمت رائحة أطيب من رائحتك فيقول له يا‬
‫حبيب أنا ثواب تلك الصلة الت صليتها ف ليلة كذا من شهر كذا من سنة كذا جئت‬
‫الليلة لق ضي حاج تك وآ نس وحد تك وأد فع ع نك وحش تك فإذا ن فخ ف ال صور‬
‫أظللتصك فص عرصصة القيامصه على رأسصك فأبشصر فلن تعدم اليص مصن مولك أبدا‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وذكره الغزال فصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصص إحياء العلوم‬
‫هذا حد يث موضوع بإتفاق الحدث ي ورواة ال سند الذكور ف الغن ية وغي ها كل هم‬
‫سوى حيد وأنس من ل يتج به بل كثي منهم مهولون وبعضهم كذابون كما سنقف‬
‫عليه مفصل قال العراقي ف تريج‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪63:‬‬

‫صى(‪)1‬‬
‫صث موضوع انتهص‬
‫صو حديص‬
‫صه وهص‬
‫صن فص كتابص‬
‫صث الحياء أورده رزيص‬
‫أحاديص‬
‫وأخرجه ابن الوزي قائل أخبنا ممد بن ناصر الافظ أنبأنا أبو القاسم بن مندة أنبأنا‬
‫أبصو السصن علي بصن عبصد ال بصن جهضصم بثصل مصا فص الغنيصة سصندا ومتنصا‬
‫وقال إتموا بصه ابصن جهضصم وسصعت شيخنصا عبصد الوهاب يقول رجاله مهولون وقصد‬
‫فتشصصصت عليهصصصم جيصصصع الكتصصصب فمصصصا وجدتمصصص انتهصصصى(‪)2‬‬
‫وقال ابن حجر العسقلن ف تبيي العجب قال ابن الوزي ولقد أبدع من وضعها فإنه‬
‫يتاج من ي صليها إل أن ي صوم ورب ا كان النهار شد يد ال ر فإذا صام ل يتم كن من‬
‫ال كل ح ت ي صلي الغرب ث ي قف في ها وي قع ف ذلك الت سبيح الطو يل وال سجود‬
‫الطويصل فيتأذى غايصة اليذاء وإنص لغار لرمضان ولصصلة التراويصح كيصف رحصم بذه‬
‫الصصلة بصل هذه عنصد العوام أعظصم وأجصل فإنصه يضرهصا مصن ل يضصر الماعات‬
‫قلت وأخرج هذا الديث أبو ممد عبد العزيز الكنان ف كتاب فضل رجب له فقال‬
‫ذكر علي بن ممد سعيد البصري أنا أب فذكره بطوله وأخطأ عبد العزيز ف هذا فإنه‬
‫أوهم أن الديث عنده عن غي علي بن عبد ال بن جهضم وليس المر كذلك فإنه‬
‫إن ا أخذه ع نه فحذ فه لشهر ته بو ضع الد يث وإرت قى إل شي خه مع إن شي خه مهول‬
‫وكذا شيصصصصصخ شيخصصصصصه وكذا خلف انتهصصصصصى كلمصصصصصه‬
‫وقال الذهب ف ميزان العتدال(‪ )3‬ف نقد الرجال علي بن عبد ال بن جهضم الزاهد‬
‫أبو السن شيخ الصوفية برم مكة ومصنف كتاب بجة السرار متهم بوضع الديث‬
‫وروى عن أب السن علي بن إبراهيم وأحد بن عثمان الدمي واللدي وطبقتهم قال‬
‫ابن خيون تكلم فيه قال‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪64:‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وقيصل إنصه يكذب وقال غيه إتموه بوضصع صصلة الرغائب توفص سصنة ‪ 414‬انتهصى‬
‫زاد الافظ ابن حجر العسقلن ف لسان اليزان (‪ )1‬القائل بذلك هو ابن الوزي مع‬
‫أن ف ال سناد إل يه ماه يل و قد روي عن ا بن سهل بن زياد أح د بن ال سن الرازي‬
‫وعبد الرحن بن حدان وطائفة وخلق كثي قال شيويه كان ثقة صدوقا عامل زاهدا‬
‫حسصن العاملة حسصن العرفصة وقال الصصنف أي الذهصب فص تاريصخ السصلم لقصد أتصى‬
‫بصائب ف كتابه بجة السرار يشهد القلب ببطلنا وروى عن أب بكر النجار عن‬
‫ابن أب العوام عن أب بكر الروزي فأتى بعجائب وقصص ل يشك من له أدن مارسة‬
‫ببطلنا وهي شبيهة با وضعه البلوي ف مبة الشافعي وكان شيخ الرم وإمامه انتهى‬
‫كلمصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصه‬
‫قال التقي(‪ )2‬الفاسي ف العقد الثمي من تاريخ البلد المي علي بن عبد ال بن السن‬
‫بن جه ضم بن سعيد المدا ن ال صوف أ بو ال سن نز يل م كة صاحب كتاب ب جة‬
‫ال سرار حدث عن أ ب ال سن علي بن إبراه يم ا بن سلمة القطان وأ ب علي بن زياد‬
‫القطان وأحد بن السن بن عتبة الزازي وأحد بن إبراهيم بن عطية الداد وأحد بن‬
‫عثمان الدمي وعبد الرحن بن حدان وعلي بن أب العقب وأب بكر بن دجانة وجح‬
‫بن القا سم الؤذن وطائ فة وروى ع نه ع بد الغ ن بن سعيد الا فظ وإبراه يم بن م مد‬
‫النائي وأبو عبد ال ممد بن سلمة القضاعي وأبو علي الهوازي وأبو السن أحد‬
‫بن ع بد الوا حد وخلق كث ي من الغار بة والجاج و صنف ب جة ال سرار ف أخبار‬
‫الصوفية قال ابن خيون تكلم فيه قال قيل أنه يكذب وقال غيه شيويه الديلمي كان‬
‫ثقصة صصدوقا عالاص زاهدا حسصن العاملة مذكورا فص البلدان حسصن العرفصة انتهصى‬
‫وذكره صصاحب الرآة وقال ذكره جدي فص النتظصم قال وقصد ذكروا أنصه كان كاذبصا‬
‫ويقال أنه وضع حديث صلة الرغائب وذكر أن جده ذكر‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪65:‬‬

‫الد يث ف الوضوعات وذ كر أ نه مات ب كة سنة أر بع عشرة وأربعمائة وهكذا ذ كر‬
‫وفاته الذهب ف تاريخ السلم ومنه كتبت أكثر هذه الترجة وأورد ف ترجته حديث‬
‫صلة الرغائب وقال ل يعرف إل من روايته واتموه بوضعه وكذا ذكر وفاته الذهب‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫فصصص العصصصب وترجةصصص بشيصصصخ الصصصصوفية فصصص الرم انتهصصصى‬
‫قلت قصد توهصم بعصض أبناء عصصرنا بطالعصة اليزان ولسصانه إن واضصع حديصث صصلة‬
‫الرغائب هو مؤلف بجة السرار الذي هو عمدة الكتب الؤلفة ف مناقب السيد عبد‬
‫القادر اليل ن وغيه من الكابر و هو تو هم فا سد فإن ا بن جه ضم الذي ات م بو ضع‬
‫ذلك الد يث تقدم على ال سيد اليل ن مندرج ف سلسلة أ سانيده ك ما مر م نا نقله‬
‫وهو من رجال الائة الامسة ومؤلف بجة السرار الشتمل على مناقب السيد اليلن‬
‫وغيه من البرار من رجال الائة السابعة متأخر عن السيد اليلن كما ل يفى على‬
‫من طالع البهجة فإن كان مراد الذهب من بجة السرار هو هذا فهو غلط فاحش منه‬
‫وإن كان مراده غيه فتوهصصصم مصصصن توهصصصم التاد خبصصصط منصصصه‬
‫وقد ذكر ف كشف الظنون أن بجة السرار ومعدن النوار ف مناقب السادة الخيار‬
‫من الشائخ البرار أولم الشيخ عبد القادر وآخرهم المام أحد بن حنبل للشيخ نور‬
‫الدين أب السن علي بن يوسف اللخمي الشافعي العروف بابن جهضم المدان ماور‬
‫الرم أل فه ف حدود سنة ستي و ستمائة وج عل على أ حد وأربع ي ف صل الول ف‬
‫مناقب الشيخ عبد القادر وهو طويل جدا يتنصف الكتاب به أوله استفتح باب العون‬
‫بأيدي مامد ال ألفه لا سئل عن قول شيخه قدمي هذه على رقبة كل ول ال فجمع‬
‫ما و قع له مرفوع ال سانيد وفصل بذ كر أعيان الشايخ وأفعال م وأقوالم ث اخت صره‬
‫بعض الشايخ بذف السانيد قال الشيخ عمر بن عبد الوهاب الفرضي اللب ف ظهر‬
‫ن سخة من ن سخ البه جة ذ كر ا بن الوردي ف تاري ه إن ف البه جة أمورا ل ت صح‬
‫ومبالغات ف شأن الشيخ عبد القادر ل تليق إل بالربوبية انتهى أي كلم ابن الوردي‬
‫وبثله نقل عن الشهاب ابن حجر العسقلن‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪66:‬‬

‫وأقول ما البالغات الت عزيت إليه ما ل يوز على مثله وقد تتبعتها فلم أجد فيها نقل‬
‫إل وله فيصه متابعون وغالب مصا أورده فيهصا نقله اليافعصي فص أسصى الفاخصر وفص نشصر‬
‫الحاسن وروض الرياحي وشس الدين الزكي اللب أيضا ف كتاب الشراف وأعظم‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ش يء ن قل ع نه إ نه أح ي الو تى كإحيائه الدجا جة ولعمري إن هذه الق صة نقل ها تاج‬
‫الدين السبكي ونقل أيضا عن ابن الرفاعي وغيه وأن لغب جاهل حاسد ضيع عمره‬
‫ف فهم ما من السطور وقنع بذلك عن تزكية النفس وإقبالا على ال أن يفهم ما يعطي‬
‫ال أولياءه من الت صريف ف الدن يا والخرة ولذا قال الن يد الت صديق بطريقت نا ول ية‬
‫انتهصصصصصصصصصى أي كلم اللبصصصصصصصصص انتهصصصصصصصصصى‬
‫وذكصر مؤلف زبدة الثار منتخصب بجصة الثار أن كتاب بجصة السصرار كتاب عظيصم‬
‫شر يف مشهور وم صنفه من علماء القراءة و قد ذكره الذ هب ف طبقات القراء بقوله‬
‫علي بن يو سف بن جر ير اللخ مي الشطنو ف المام الو حد القرئي نور الد ين ش يخ‬
‫القراء بالديار الصرية أبو السن أصله من الشام ومولده بالقاهرة سنة أربعي وستمائة‬
‫وتصدر للقراء والتدريس بالامع الزهر وذكر الذهب أيضا إن حضرت ملس إقرائه‬
‫فأعجبن سته وسكوته وكانت له غاية غرام وعشق بالش يخ عبد القادر وقد جع ف‬
‫أخباره ومناقبه انتهى كلم الذهب بحصله وذكر مؤلف الصن الصي ممد بن ممد‬
‫الزري ف تذكرة القراء أن مؤلف بجة السرار كان من أجلة مشايخ مصر وكان من‬
‫صا‬
‫صا ف ص الزبدة معربص‬
‫صى مص‬
‫صطتان انتهص‬
‫صد القادر واسص‬
‫صخ عبص‬
‫صه وبي ص الشيص‬
‫بينص‬
‫وقال ال سيوطي ف ح سن الحاضرة بأخبار م صر والقاهرة ع ند ذ كر(‪ )1‬القراء الذ ين‬
‫كانوا بصر علي بن يوسف بن جرير اللخمي الشطنوف المام الوحد نور الدين أبو‬
‫السن شيخ القراء بالديار الصرية ولد بالقاهرة سنة أربع وأربعي وستمائة وقرأ على‬
‫التقي الرائدي والصفي خليل وسع من النجيب عبد اللطيف وتصدر للقراء بالامع‬
‫الزهر وتكاثر عليه الطلبة مات سنة ثلث عشرة وسبعمائة انتهى‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪67:‬‬

‫وقال السيوطي أيضا ف بغية الوعاة ف طبقات النحاة(‪ )1‬علي بن يوسف بن جرير بن‬
‫معضاد بن ف ضل اللخ مي الشطنو ف نور الد ين أ بو ال سن القرئي النحوي كذا ذكره‬
‫الدفوي وقال قرأ القراءات على الت قي يعقوب والن حو على الضياء صال بن إبراه يم‬
‫إمام جامع الاكم وسع من النجيب وتول التدريس بالامع الطولون وتصدر للقراء‬
‫با مع الا كم وكان كث ي من الناس يعتقده والقضاة تكر مه مات بالقاهرة يوم ال سبت‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫تا سع ع شر من ذي ال جة سنة ثلث عشرة و سبعمائة وقال ا بن مكتوم كان رئ يس‬
‫القرئي بالديار الصرية ومعدودا ف الشايخ من النحاة وله اليد الطول ف علم التفسي‬
‫وعلق ف يه تعلي قا وله كتاب ف منا قب الش يخ ع بد القادر الكيل ن مولده سنة سبع‬
‫وأربعيصصصصصصصصص وسصصصصصصصصصتمائة انتهصصصصصصصصصى‬
‫وقال اليافعي ف مرآة النان(‪ )2‬ف حوادث سنة أربع عشرة وأربعمائة فيها توف الشيخ‬
‫أبو السن العروف بابن جهضم المدان شيخ الصوفية بالرم الشريف ومؤلف كتاب‬
‫بجصصصصصة السصصصصصرار فصصصصص التصصصصصصوف انتهصصصصصى‬
‫فعلم من هذه العبارات أن ابن جهضم واضع حديث صلة الرغائب غي مؤلف بجة‬
‫ال سرار ف منا قب ال سيد اليل ن وغيه وأن ب جة ال سرار الذي هو من تأل يف ا بن‬
‫جهضصم غيه فاحفصظ هذه الفائدة الغريبصة وأنظمهصا فص سصلك النفائس العجيبصة‬
‫ولنرجع إل ما كنا بصدده فأعلم أنه قال الافظ ابن حجر ف لسان اليزان(‪ )3‬علي بن‬
‫م مد بن سعيد الب صري ش يخ لعلي بن جه ضم ع نه عن أب يه عن خلف بن ع بد ال‬
‫الصنعان عن حيد عن أنس رفعه ذكر صلة الرغائب ف أول ليلة من رجب أخرجه‬
‫أبو موسى ف وظائف الوقات وابن الوزي ف الوضوعات قال أبو موسى غريب ل‬
‫أعلم أ ن كتب ته إل من روا ية ا بن جه ضم ورجاله غ ي معروف ي إل ح يد وقال ا بن‬
‫الوزي‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪68:‬‬

‫اتموا به ا بن جه ضم انت هى وقال الذ هب ف اليزان ه بة ال بن البارك ال سقطي أ بو‬
‫البكات ر حل إل أ صبهان وح صل وج ع معج مه ف ملد قال ا بن ال سمعان غ ي أ نه‬
‫اد عى ال سماع من شيوخ ل ير هم قرأت ف معج مه أخب نا أ بو م مد الوهري وهذا‬
‫مال فإنه ما لقه ول منه يتمله وقال ابن ناصر ليس بثقة ظهر كذبه مات سنة تسع‬
‫وخسمائة انتهى وقال ابن حجر ف لسانه اسم جده موسى بن علي بن تيم بن خالد‬
‫كان قليصل التقان ضعيفصا ل يو ثق به ورأيصت ب ط ال سلفي خب هذا الرجصل مفتعصل‬
‫وأسانيده مركبة ول أجد فيه إسنادا صحيحا بل كله ظاهر الضعف وله معجم ف ملد‬
‫ادعى فيه أنه لقي أناس ل يدركهم ول يرهم وقال شجاع الذهلي كان ضعيفا ومع هذا‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫كان فاضل عار فا بالل غة ر حل إل أ صبهان والكو فة والب صرة ووا سط وت عب وح صل‬
‫وخرج روى عنصه ابنصه أبصو العلء والعتمصر والشيصخ عبصد القادر وآخرون انتهصى‬
‫وف لطائف العارف فيما لواسم العام من الوظائف(‪ )1‬لبن رجب النبلي أما الصلة‬
‫فلم تصح ف شهر رجب صلة مصوصة تتص به والحاديث الروية ف فضل صلة‬
‫الرغائب ف أول ليلة ج عة من ر جب كذب وبا طل ل ت صح وهذه ال صلة بد عة عن‬
‫جهور العلماء ومن ذكر ذلك من أعيان العلماء من التأخرين من الفاظ أبو إساعيل‬
‫النصاري وأبو بكر السمعان وأبو الفضل ابن ناصر وأبو الفرج بن الوزي وغيهم‬
‫وإن ا ل يذكر ها التقدمون لن ا أحد ثت بعد هم وإن ا أظهرت ب عد الربعمائة فلذلك ل‬
‫يعرفهصصصصصصصا التقدمون ول يتكلموا فيهصصصصصصصا انتهصصصصصصصى‬
‫وف اليضاح والبيان لا جاء ف ليلة النصف من شعبان لبن حجر(‪)2‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪69:‬‬

‫ال كي اليث مي عبارة نووي إمام أئمت نا التأخر ين ف أ جل كت به و هو شرح الهذب أ ما‬
‫صلة الرغائب و هي اثن ت عشرة رك عة ب ي الغرب والعشاء ليلة أول ج عة من ر جب‬
‫وصصلة ليلة النصصف مصن شعبان مائة ركعصة فليسصتا بسصنتي بصل هاص بدعتان قصبيحتان‬
‫مذمومتان ول تغتصر بذكصر أبص طالب الكصي لمصا فص قوت القلوب ول بذكصر حجصة‬
‫ال سلم الغزال ل ما ف إحياء علوم الد ين ول بالد يث الذكور فيه ما فإن كل ذلك‬
‫با طل ول تغ تر أي ضا بب عض من اشت به عل يه حكمه ما من الئ مة ف صنف ورقات ف‬
‫استحبابما فإنه غالط ف ذلك وقد صنف العز بن عبد السلم كتابا نفسيا ف إبطالما‬
‫فأحسصصصصصصصصصن فيصصصصصصصصصه وأجاد انتهصصصصصصصصصى‬
‫وفص اليضاح والبيان أيضصا أطال النووي فص فتاواه الكلم فص ذمهمصا وتقبيحهمصا‬
‫وإنكارهاص فقال هصي أي صصلة الرغائب بدعصة مذمومصة قبيحصة منكرة أشصد النكار‬
‫مشتملة على منكرات فينب غي ترك ها والعراض عن ها والنكار على فاعل ها وعلى ول‬
‫المر وفقه ال منع الناس من فعلها فإنه راع وكل راع مسؤول عن رعيته وقد صنف‬
‫العلماء كتبا ف إنكارها وذمها وتسفيه فاعلها ول تغتر بكون الفاعلي لا ف كثي من‬
‫البلدان ول بكونا مذكورة ف قوت القلوب وإحياء علوم الدين فإنا بدعة باطلة انتهى‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وف يه أي ضا اختلف فتاوى ا بن ال صلح(‪ )1‬فيه ما وقال ف آ خر عمره ه ا وإن كان تا‬
‫بدعت ي ل ما نع منه ما لدخول ما ت ت ال مر الوارد بطلق ال صلة انت هى ورده عل يه‬
‫المام الجتهد تقي الدين السبكي بأن ما ل يرد فيه إل مطلق طلب الصلة وأنا خي‬
‫موضوع فل يطلب منه شيء بصوصه فمن جعل شيئا مقيدا بزمان أو مكان دخل ف‬
‫قسم البدعة وإنا الطلوب عمومه فيفعل لا فيه من العموم ل لكونه مطلوبا بالصوص‬
‫انتهى‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪70:‬‬

‫وفيه أيضا الق مع ابن عبد السلم ل مع ابن الصلح بل قد وجد منه ف هذه السألة‬
‫تا مل كث ي على ا بن ع بد ال سلم ل يس م نه ف مله و من ث اضطرب كل مه واختلف‬
‫فتاواه ول يثبت ف ذلك على شيء واحد بل وافق ابن عبد السلم ف بعض فتاواه ث‬
‫رجع لا تفاقم المر بينهما واشتد ولقد انصف العز العلماء ف عصرها ومن بعدها‬
‫فشهدوا له بأنه على الق وإن مالفه غالط ف جيع ما أبداه وانتحله حت أخص جاعة‬
‫ابصن ال صلح وتلمذتصه وهصو العال الكصبي والافصظ الشهيص الشيصخ أبصو شا مة القرئ‬
‫الحدث فإنه تعجب ما قاله شيخه ابن الصلح وبالغ ف تغليطه وإنكاره وذكر المام‬
‫الجتهد تقي الدين بن دقيق العيد(‪ )1‬ف شرح العمدة أن بعض الالكية مر على قوم ف‬
‫إحدى ليال الرغائب وهم يصلونا وقوم آخرين عاكفي على مرم فحسن حال هؤلء‬
‫على أولئك لن هؤلء عالون بارتكاب العصصية وترجصى لمص التوبصة وأولئك يعتقدون‬
‫أنمصصصصصص فصصصصصص طاعصصصصصصة فل يتوبون انتهصصصصصصى‬
‫وفيه أيضا أن ابن الصلح أفت مرة عن سؤال صورته ما تقول السادة الفقهاء الئمة‬
‫ف الصلة الدعوة بصلة الرغائب هل هي بدعة أم ل وهل ورد فيها حديث صحيح‬
‫أم ل فأجاب بقوله حديثهصا موضوع وهصي بدعصة حدثصت بعصد الربعمائة مصن الجرة‬
‫ظهرت بالشام وانتشرت فص سصائر البلد ول بأس أن يصصليها النسصان بناء على أن‬
‫الحياء ف ما بي العشاءين مستحب كل ليلة ول بأس بالماعة بالنوافل مطلقا واتاذ‬
‫هذه الصصلة مصن شعائر الديصن الظاهرة مصن البدع النكرة مصا أسصرع الناس إل البدع‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫انتهى وأفت مرة أيضا بنحو ذلك فإنه سئل ما تقولون فيمن ينكر على من يصلي صلة‬
‫الرغائب ونصصف شعبان ويقول إن الزيصت الذي يسصتعمل فيهمصا أي فص نوص مسصجد‬
‫القدس والامع الزهر‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪71:‬‬

‫حرام ويقول إن ذلك بدعة ول لا فضل ول ورد ف الديث فيها فضل وشرف فهل‬
‫على الصواب أو على الطأ أفتونا مأجورين مثابي فأجاب با لفظه أما الصلة العروفة‬
‫بصلة الرغائب فهي بدعة وحديثها موضوع وما حدث إل بعد الربعمائة من الجرة‬
‫ول يس لليلت ها تفض يل على أشباه ها من ليال ال مع وأ ما ليلة الن صف من شعبان فل ها‬
‫فضيلة وإحياؤها بالعبادة مستحب ولكن على النفراد من غي جاعة واتاذ الناس لا‬
‫وليلة الرغائب مو سا وشعارا بد عة منكرة و ما يزيدون ف يه على العادة من الوق يد غ ي‬
‫موا فق لل سنة و من الع جب حرص الناس على البدع ف هات ي الليلت ي وتق صيهم ف‬
‫الؤكدات الثابتصة عصن رسصول ال وال السصتعان وهصو أعلم انتهصى بروفصه وهصو القص‬
‫الوا ضح الذي مر عن العلماء وإذا حفظ ته وتأمل ته بان لك وات ضح أن ما و قع له من‬
‫النكار على سلطان العلماء العز حي أفت با يوافق افتائيه هذين ليس ف مله ول ينظر‬
‫لنكاره هذا ول يعول عليه لنه نفسه وافق العلماء على أن ما يفعل ف هاتي الليلتي‬
‫مصن الشعار الخترع بدعصة وضللة وأن حديثهمصا باطلن موضوعان ل أصصل لمصا فل‬
‫يقبصصصل منصصصه بعصصصد ذلك الرجوع لداع دعصصصى إليصصصه انتهصصصى‬
‫وفيصه أيضصا نقل عصن عصز الديصن بصن عبصد السصلم أن البدع على ثلثصة أضرب مباح‬
‫كالتوسع ف الآكل والناكح فل بأس به وحسن وهو كل ما وافق القواعد الشرعية ول‬
‫يالف شيئا منها كصلة التراويح وبناء الربط والانات والدارس وغي ذلك من أنواع‬
‫الب ال ت ل تع هد ف ال صدر الول والضرب الثالث مالف للشرع صريا وا ستلزاما‬
‫ك صلة الرغائب فإن ا موضو عة وكذب عل يه ذ كر ذلك أ بو الفرج بن الوزي وكذا‬
‫قال أ بو ب كر م مد الطرطو شي أن ا ل تدث ببيت القدس إل ب عد ثان ي وأربعمائة من‬
‫الجرة وهي مع ذلك مالفة للشرع يتص العلماء ببعضها وبعضها يعم الاهل والعال‬
‫انتهصصصصصصصصصصصصصصصصى ملخصصصصصصصصصصصصصصصصصا‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وإن شئت الطلع على مناظرة وق عت ب ي ال عز بن ع بد ال سلم وب ي ا بن ال صلح‬
‫وعلى عباراتما التامة وعلى ما رد السبكي وغيه على ابن الصلح فارجع إل الرسالة‬
‫الذكورة ولول خوف الطالة لنقلتها بالكلية‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪72:‬‬

‫وإنا اكتفيت على نقل قدر من عبارات العز وابن الصلح لصول القصود به وهو‬
‫كون صلة الرغائب موضوعة وروايتها باطلة وقد اتضح ما ذكرنا أن الحدثي كلهم‬
‫اتفقوا على كون حديث ها موضو عا ث من هم و هم المهور من م نع عن ها قط عا وج عل‬
‫أداء ها بد عة وضلل ومن هم من جوز أداء ها ل ن شاء من غ ي اعتقاد صحة حديث ها‬
‫صصصصصع المهور وهصصصصصصو قول النصصصصصصصور‬
‫والقصصصصصص مص‬
‫وف الدخل(‪ )1‬لبن الاج الالكي عند ذكر الواسم الت نسبوها إل الشرع وليست‬
‫م نه ب عد ذ كر ما أحدثوه من أول ليلة من ر جب و من البدع ال ت أحدثو ها ف هذا‬
‫الشهصر الكر ي أن أول ليلة جعصة م نه ي صلون ف الوا مع والسصاجد صلة الرغائب‬
‫ويتمعون ف جوامع المصار ومساجدها ويظهرونا ف مساجد الماعات بإمام وجاعة‬
‫كأناص صصلة مشروعصة وانضصم إل هذه البدعصة مفاسصد مرمصة وهصي اجتماع النسصاء‬
‫والرجال ف الليل على ما علم ما اجتماعاتم وأنه ل بد أن يكون مع ذلك ما ل ينبغي‬
‫مع زيادة وقود القناديل وغيها وف زيادة وقودها إضاعة الال ل سيما إذا كان الزيت‬
‫من الو قف فيكون ذلك جر حة ف حق النا ظر ل سيما إن كان الوا قف ل يذكره وإن‬
‫ذكره ل يع تب شر عا وزيادة الوقود مع ما ف يه من إضا عة الال سبب لجتماع من ل‬
‫خيص فيصه وقصد ذكصر المام أبصو بكصر الفهري العروف بالطرطوشصي تقبيصح اجتماعهصم‬
‫وفعل هم صلة الرغائب ف جا عة وأع ظم النك ي على فا عل ذلك وقال ف كتا به أن ا‬
‫بدعة قريبة العهد حدثت ف زمانه وأول ما حدثت ف السجد القصى أحدثها فلن‬
‫سصاه فالتمسصه هذا قوله فيهصا وهصي على دون مصا يفعلونصه اليوم فإن قال قائل قصد ورد‬
‫الديث عن النب ف الندب إل الصلة ذكره أبو حامد الغزال ف كتاب الحياء له‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪73:‬‬

‫فالواب أن الكلم إنا وقع ف فعلها ف الساجد وإظهارها ف الماعات وما اشتملت‬
‫عليه ما ل ينبغي وأما الرجل يفعلها ف خاصة نفسه فيصليها سرا كسائر النوافل فله‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ذلك ويكره له أن يتخذ ها سنة دائ مة ل بد من فعل ها لن هذه الحاد يث الواردة ف‬
‫فضائل العمال بال سند الضع يف قد قال العلماء في ها أ نه يوز الع مل ب ا ولكن ها ل‬
‫تفعصصصصصصصصل على الدوام انتهصصصصصصصصى كلمصصصصصصصصه(‪)1‬‬
‫قلت لقصد تسصاهل فص آخصر كلمصه فإن حديصث صصلة الرغائب موضوع باتفاق أكثصر‬
‫الحدثي أو كلهم ول عبة بن خالفهم كائنا من كان ول بذكر من ذكره كائنا من‬
‫كان والوضوع ل يوز العمصل بصه على أن الضعيصف الذي صصرحوا بواز العمصل بصه‬
‫وقبوله هو الذي ل يكون شد يد الض عف بأن ل يلو سند من أ سانيده من كذاب أو‬
‫متهم أو متروك أو نو ذلك على ما بسطته ف رسالت الجوبة الفاضلة للسئلة العشرة‬
‫الكاملة والديث الذي نن فيه إن ل يكن موضوعا فل شبهة ف كونه شديد الضعف‬
‫غي قابل للحتجاج به فل يوز العمل به ف فضائل أيضا لحد ل ف خاصة نفسه ول‬
‫بأمصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصر غيه‬
‫وإن شئت زيادة التف صيل ف هذا الب حث الل يل فار جع إل ت فة النائب بالن هي عن‬
‫صلة الرغائب وإل البزق اللموع لك شف الد يث الوضوع وكله ا لق طب الد ين‬
‫ممد اليضري التوف على ما قيل سنة ‪ 894‬وإل الرد الصائب على مصلي الرغائب ف‬
‫فضائل العمال لبراه يم القد سي وإل الترغ يب عن صلة الرغائب لط يب جا مع‬
‫دمشصصصق عبصصصد العزيصصصز وإل غيهصصصا مصصصن رسصصصائل الفضلء‬
‫وقال الشيخ(‪ )2‬الدهلوي ف رسالته ما ثبت بالسنة ف أيام السنة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪74:‬‬

‫ب عد ذ كر قدر من عبارات النووي وغيه و هو ع شر عش ي بالن سبة إل ما نقل نا قال‬
‫الع بد الضع يف أ صلح ال حاله وج عل إل كل خ ي مآله هذا ما ذكره الحدثون على‬
‫طريقتهم ف تقيق السانيد ونقد الحاديث وعجبا منهم أن يبالغوا ف هذا الباب هذه‬
‫البالغة ويكفيهم أن يقولوا ل يصح ذلك عندنا وأعجب من الشيخ مي الدين النووي‬
‫مع سلوكه طريق النصاف ف البواب الفقهية وعدم تعصبه مع النفية كما هو دأب‬
‫الشافعية فما نن فيه أول بذلك لنسبته إل الشايخ العظام والشايخ الكرام وقد ذكر‬
‫صاحب جامع الصول ف كتابه حديثا من كتاب رزين مع أن موضوع ذلك الكتاب‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫جع أحاديث الكتب الستة السماة بالصحاح الست وإذا ل يد ف هذه الكتب حديثا‬
‫ف ذلك أورده من كتاب آ خر ا ستيفاء وتكميل وقال عن أ نس أن ر سول ال ذ كر‬
‫صلة الرغائب و هي أول ليلة ج عة من ر جب ي صلي في ها ب ي الغرب والعشاء اثن ت‬
‫رك عة ب ست ت سليمات كل رك عة بفات ة الكتاب والقدر ثل ثا و قل هو ال أ حد اثن ت‬
‫عشرة مرة فإذا فرغ من صلته قال اللهم صل على ممد النب المي ولعلى آله بعدما‬
‫يسصلم سصبعي مرة ث ي سجد سجدة ويقول ف سجوده سبوح قدوس رب اللئكصة‬
‫والروح سبعي مرة ث يرفع رأسه ويقول رب أغفر وارحم وتاوز عما تعلم إنك أنت‬
‫العلي الع ظم و ف أخرى ال عز الكرم سبعي مرة ث ي سجد ويقول م ثل ما قال ف‬
‫السجدة الول ث يسأل ال وهو ساجد حاجته فإن ال ل يرد سائله قال صاحب جامع‬
‫الصول(‪ )1‬وهذا الديث ما وجدته ف كتاب رزين ول أجده ف واحد من الكتب‬
‫الستة والديث مطعون فيه انتهى أي كلم صاحب جامع الصول وقد وقع ف كتابه‬
‫بجصة السصرار ذكصر ليلة الرغائب فص ذكصر سصيدنا وشيخنصا القطصب الربانص والغوث‬
‫الصمدان الشيخ مي الدين عبد القادر السن اليلن وقال اجتمع الشايخ وكانت‬
‫ليلة الرغائب إل آخر ما ذكر من الكاية وذكر أيضا أنه نقل عن الشيخي القدوتي‬
‫الشيخ عبد الوهاب والشيخ عبد الرزاق أنما قال‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪75:‬‬

‫ب كر الش يخ ب قا بن ب طو صبيحة يوم الم عة الا مس من ر جب سنة ثلث وأربع ي‬
‫وخسمائة إل مدرسة والدنا الشيخ مي الدين عبد القادر وقال لنا أل سألتمون عن‬
‫سبب بكوري اليوم إن رأيت البارحة نورا أضاءت به الفاق وعم أقطار الوجود رأيت‬
‫أسرار ذوي السرار فمنها ما يتصل به ومنها ما له مانع من التصال به وما اتصل به‬
‫سر إل تضاعف نوره فتطلبت ينبوع ذلك النور فإذا هو صادر عن الشيخ عبد القادر‬
‫فأردت الك شف عن حقيق ته فإذا هو نور شهود قا بل نور قل به وتقادح هذان النوران‬
‫وانعكس ضياؤها على مرآة حاله واتصلت أشعة القادحات من مط جعه إل وصف‬
‫تفرقة فأشرق با الكون ول يبق ملك نزل الليلة إل أتاه وصافحه وأسه عندهم الشاهد‬
‫والشهود قال فأتيناه رضي ال عنه وقلنا له أصليت الليلة صلة الرغائب فأنشد‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫إذا نظرت عين وجوه جبائب‬
‫فتلك صلت ف ليال الرغائب‬
‫وجوه إذا ما استبصرت عن جالا‬
‫أضاءت با الكوان من كل جانب‬
‫ومن ل يوف الب ما يستحقه‬
‫فذلك الذي ل يأت قط بواجب‬
‫انتهصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصى كلم الدهلوي‬
‫قلت ذكر ليلة الرغائب ف بجة السرار وغيه ل يثبت إل فضلها وهو ليس بستنكر‬
‫وإن ا الن كر هو أداء صلة الرغائب في ها أخذا بالد يث الوارد في ها ول اعتبار لوقوع‬
‫حديثها ف الغنية وغيها من كتب الصوفية فإن العبة ف باب ثبوت الديث هو نقد‬
‫الرجال ل كشف الرجال ومبالغة الحدثي ف هذا الباب واقع ف موضعها فإنم لا رأوا‬
‫شيوع هذه ال صلة في ما ب ي الواص والعوام وظن هم أن ا ثاب تة عن سيد النام عل يه‬
‫ال صلة والسلم و جب عليهم ذكر وضع حديثها وشناعتها ولول ذلك ل غتر كثي‬
‫مصن الواص فضل عصن العوام بوقوع ذكرهصا فص كتصب الصصوفية الكرام وأمصا ذكصر‬
‫صاحب جامع الصول هذا الديث ف كتابه فل ينفع شيئا بعد قوله إنه مطعون فيه‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪76:‬‬

‫فائدة قد اشتهر بي العوام أن ليلة السابع والعشرين من رجب هي ليلة العراج النبوي‬
‫وموسم الرجبية متعارف ف الرمي الشريفي يأت الناس ف رجب من بلد نائية لزيارة‬
‫ال قب النبوي ف الدي نة ويتمعون ف الليلة الذكورة و هو أ مر متلف ف يه ب ي الحدث ي‬
‫والؤرخ ي فق يل كان ذلك ف رب يع الول وق يل ف رب يع الخرة وق يل ف ذي ال جة‬
‫وقيل ف شوال وقيل ف رمضان وقيل ف رجب ف ليلة السابع والعشرين وقواه بعضهم‬
‫وقصد بسصط الكلم فيصه القسصطلن فص الواهصب اللدنيصة وغيه فص غيه وعلى هذا‬
‫فيستحب إحياء ليلة السابع والعشرين من رجب وكذا سائر الليال الت قيل أنا ليلة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫العراج بالكثار ف العبادة شكرا ل ا من ال علي نا ف تلك الليلة من فرض ية ال صلوات‬
‫ال مس وجعل ها ف الثواب خ سي ول ا أفاض ال على نبي نا في ها من أ صناف الفضيلة‬
‫والرح ة وشر فة بالواج هة والكال ة والرؤ ية وكذا ق يل أن ليلة ال سراء أف ضل من ليلة‬
‫القدر ف حق نبي نا ل ف حق ال مة وأ ما كيف ية الحياء فمفو ضة إل رأي الع بد ل يرد‬
‫في ها حد يث متع مد و ما ورد في ها ف هو موضوع على ما مر ذكره وكذا ي ستحب أن‬
‫يصوم صباح تلك الليلة وقد وردت فيه أحاديث ل تلو من طعن وسقوط كما بسطه‬
‫ابن حجر ف تبيي العجب ما ورد ف فضل رجب وما اشتهر ف بلد الند وغيه أن‬
‫صوم صباح تلك الليلة يعد ألف صوم فل أصل له‬
‫ذكر عاشر رجب‬

‫فائدة ذكر ابن رجب ف لطائف العارف روي عن قيس بن عباد أنه قال ف يوم العاشر‬
‫من رجب يحو ال ما يشاء ويثبت وكان أهل الاهلية يتحرون الدعاء فيه على الظال‬
‫فكان يستجاب لم ولم ف ذلك أخبار مشهورة وقد ذكرها ابن أب الدنيا ف كتاب‬
‫ماب الدعوة وغيه وقد ذكر ذلك لعمر بن الطاب فقال عمر إن ال يصنع بم ذلك‬
‫ليحجز بعضهم عن بعض وإن ال جعل الساعة موعدكم والساعة أدهى وأمر انتهى‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪77:‬‬

‫فائدة قد كنت لا سافرت من الوطن مع الوالدين الرحومي إل حيدر آباد الدكن ف‬
‫سنة أربع وثاني بعد اللف والائتي من الجرة على صاحبها أفضل الصلوات والتحية‬
‫دخلت بلدة حيدر آباد ف اليوم الا مس ع شر من ر جب فلقي ن ب عض مشاي ها وقال‬
‫مرحبا نعم الجيء جئت ما أحسن وصولك ف اليوم البارك يوم الستفتاح فقلت ف‬
‫نف سي ل عل لذا اليوم فضل ثاب تا بالرويات ث طل بت ذلك من مظا نه فلم أ جد لذلك‬
‫أصل ث وقفت على كلم الشيخ الدهلوي ف ما ثبت بالسنة اعلم أنا ل ند ف كتب‬
‫الحاد يث ل إثبا تا ول نف يا ما اشت هر بين هم من ت صيص الا مس ع شر من ر جب‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫بالتعظيم والصوم والصلة وتسميته بيوم الستفتاح وتسميته بري دوزه انتهى فعلمت‬
‫أنه ليس إل من جنس المور الشهورة بي الصوفية ما ليس له أصل ف كتب الشريعة‬
‫صلة يوم السابع والعشرين من رجب‬

‫حديث السن البصري قال كان عبد ال بن عباس إذا كان يوم السابع والعشرين من‬
‫رجب أصبح معتكفا وظل مصليا إل وقت الظهر فإذا صلى الظهر تنقل هنيهة ث صلى‬
‫أربع ركعات يقرأ ف كل ركعة المد ل مرة والعوذتي مرة وإنا أنزلناه ثلثا وقل هو‬
‫ال أحد خسي مرة ث يلد إل الدعاء إل وقت العصر ويقول هكذا كان يصنع رسول‬
‫ال فصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصص هذا اليوم‬
‫ذكره ف غنية الطالبي قائل أخبنا هبة ال بإسناده عن السن ال وهو موضوع وقد‬
‫صصصصصصصصصصصصصصة ال(‪)1‬‬
‫صصصصصصصصصصصصصصر حال هبص‬
‫مص‬
‫حديث ابن ع مر قال قال رسول ال من قرأ ليلة النصف من شعبان ألف مرة قل هو‬
‫ال أ حد ف مائة رك عة ل يرج من الدن يا ح ت يب عث ال إل يه ف منا مه ملك ثلثون‬
‫يبشرونصه بالنصة وثلثون يؤمنونصه مصن النار وثلثون يعصصمونه مصن أن يطصئ وعشصر‬
‫يكيدون من عاداه‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪78:‬‬

‫أخرجه الوزقان وابن الوزي من طريقه والديلمي عن ممد بن مروان الذهلي عن‬
‫أبيه يي قال حدثن أربعة وثلثون من أصحاب النب قالوا قال رسول ال فذكر مثله‬
‫وأخرجه ابن الوزي من طريق آخر عن جعفر الصادق بن ممد الباقر بن زيد العابدين‬
‫علي بن السي بن علي الرتضى عن أبيه مرسل مرفوعا بلفظ من قرا ليلة النصف من‬
‫شعبان قل هو ال أ حد ألف مرة ف مائة رك عة ل ي ت ح ت يب عث ال إل يه مائة ملك‬
‫ثلثون يبشرونه بالنة وثلثون يؤمنونه من العذاب وثلثون يقومونه أن يطئ وعشرة‬
‫أملك يكتبون أعداءه‬
‫هذا موضوع جهور رواته ف جيع طرقه ماهيل وفيهم ضعفاء وساقطون كذا قال ابن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الوزي وال سيوطي وا بن عراق وغي هم وقال ا بن ح جر ال كي ف ر سالته اليضاح‬
‫والبيان ل ا جاء ف ليلة الن صف من شعبان ب عد ذ كر هذا الد يث والحاد يث الثل ثة‬
‫التية ل يتعقب ابن الوزي ف هذه الحاديث الربعة بشيء بل وافقوه على أنا واهية‬
‫ساقطة موضو عة باطلة ل ا ذ كر أمام الفقهاء والفاظ من التأخر ين م ي ال سنة والد ين‬
‫أ بو زكر يا ي ي النووي وتب عه على ذلك من جاء بعده من الفقهاء والفاظ انت هى(‪)1‬‬
‫وقد ذكر ف غنية الطالبي هذه الصلة بقوله فأما الصلة الواردة ف ليلة النصف من‬
‫شعبان ف هي مائة رك عة بألف مرة قل هو ال أ حد ف كل رك عة ع شر مرات وت سمى‬
‫هذه الصلة صلة الي وتتفرق بركتها وكان السلف الصال يصلونا جاعة يتمعون‬
‫لا وفيها فضل كثي وثواب جزيل وروي عن السن البصري أنه قال حدثن ثلثون‬
‫من أ صحاب ر سول ال أن من صلى هذه ال صلة ف هذه الليلة ن ظر ال إل يه سبعي‬
‫نظرة وقضى له بكل نظرة سبعي حاجة أدناها الغفرة انتهى‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪79:‬‬

‫صلة ليلة الباءة‬

‫حد يث علي مرفو عا رأ يت ر سول ال ليلة الن صف قام ف صلى أر بع عشرة رك عة ث‬
‫جلس ب عد الفراغ فقرأ بأم القرآن أر بع عشرة مرة و قل هو ال أ حد أر بع عشرة مرة‬
‫وقصل أعوذ برب الفلق أربصع عشرة مرة وقصل أعوذ برب الناس أربصع عشرة مرة وآيصة‬
‫الكرسي مرة ولقد جاءكم رسول فلما فرغ من صلته سألته عما رأيت من صنيعه قال‬
‫مصن صصنع مثصل ذلك كان له عشرون حجصة مصبورة وصصيام عشرون سصنة مقبولة فإن‬
‫أصصبح فص ذلك اليوم صصائما كان له صصيام سصنتي سصنة ماضيصة وسصنة مقبلة‬
‫أخر جه البيه قي وقال يش به أن يكون هذا الد يث موضو عا و هو من كر و ف رواي ته‬
‫مهولون انتهصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصى‬
‫وقال ا بن ح جر ال كي و من ث ذكره ا بن الوزي ف الوضوعات وقال غيه إ سناده‬
‫مظلم والا صل أ نه واه ساقطا انت هى (‪ )1‬وقال علي القاري ف ر سالة له ألف ها ف ليلة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫القدر وليلة الباءة بعصد نقصل كلم البيهقصي قلت جهالة بعصض الرواة ل يقتضصي كون‬
‫الد يث موضو عا وكذا إنكاره اللفاظ فينب غي أن ي كم عل يه بأ نه ضع يف ث يع مل‬
‫بالضعيف ف فضائل العمال اتفاقا مع أن نفس الصلة النافلة ف تلك الليلة ثابتة عن‬
‫ر سول ال بطرق صحيحة فل ي ضر ضع فه ببيان الكم ية والكيف ية فإن ال صلة خ ي‬
‫موضوع وبذا تصبي جواز مصا يفعصل الناس فص بلد مصا وراء النهصر وخراسصان والروم‬
‫والفرس وال ند وغي ها من صلة مائة رك عة كل رك عة في ها سورة الخلص ع شر‬
‫مرات على ما ذكره صاحب قوت القلوب والمام الغزال ف الحياء وغيها فإنه وإن‬
‫ل يصح وروده عنه عليه الصلة والسلم لكن ل مانع من فعله ولو على الدوام ونعم‬
‫اعتقاد كونه سنة غي صحيح وكذا أداؤه جاعة عند بعض الفقهاء انتهى‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪80:‬‬

‫قلت فيه أنظار شت فإن مرد جهالة بعض الرواة وإن ل يقتض كون الديث موضوعا‬
‫لكن القرائن الالية اللحقة با تقتضي ذلك فإن الديث إذا ل يكن له سند جيد ل يل‬
‫طريق من طرقه من مهول وضعيف وساقط ونو ذلك من الجروحي وكان ف نفس‬
‫الت مال يلو من ركاكة دل ذلك على كونه موضوعا وأما العمل بالضعيف ف فضائل‬
‫العمال فدعوى التفاق فيه باطلة نعم هو مذهب المهور لكنه مشروط بأن ل يكون‬
‫الديث ضعيفا شديد الضعف فإذا كان كذلك ل يقبل ف الفضائل أيضا وقد بسطت‬
‫هذه السصألة فص رسصالت الجوبصة الفاضلة للسصئلة العشرة الكاملة(‪ )1‬وفص تعليقات‬
‫رسالت تفة الطلبة ف مسح الرقبة السماة بتحفة الكملة وأما ما ذكره بقوله مع أن‬
‫ن فس ال فمخدوش بأ نه ل كلم ف ا ستحباب إحياء ليلة الباءة ب ا شاء من العبادات‬
‫وبأداء التطوعات فيها كيف شاء لديث ابن ماجة والبيهقي ف شعب اليان عن علي‬
‫مرفوعا إذا كان ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها وصوموا نارها فإن ال ينل فيها‬
‫لغروب الشمس إل ساء الدنيا فيقول أل من مستغفر فأغفر له أل من مسترزق فأرزقه‬
‫أل من مبتلي فأعاف يه أل من سائل فأعط يه أل كذا وكذا ح ت يطلع الف جر وقال ا بن‬
‫رجب ف لطائف العارف ف فضل ليلة نصف شعبان أحاديث آخر متعددة وقد اختلف‬
‫ف يا فضعف ها الكثرون و صحح ا بن حبان بعض ها وخر جه ف صحيحه و من أمثل ها‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫حديث عائشة قالت فقدت رسول ال فخرجت فإذا هو بالبقيع رافع رأسه إل السماء‬
‫فقال أ كنت تافي أن ييف ال عليك ورسوله فقلت ظننت أنك أتيت بعض نسائك‬
‫فقال إن ال ينل ليلة النصف من شعبان إل السماء الدنيا فيغفر لكثر من عدد شعر‬
‫غنم بن كلب خرجه المام أحد والترمذي وابن ماجه انتهى وف الباب أحاديث أخر‬
‫أخرجها البيهقي وغيه على ما بسطها ابن حجر الكي ف اليضاح والبيان دالة على‬
‫أن النصب أكثصر فص تلك الليلة مصن العبادة والدعاء وزار القبور ودعصا للموات فيعلم‬
‫بجموع الحاديث القولية والفعلية استحباب إكثار العبادة فيها فالرجل مي‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪81:‬‬

‫بيص الصصلة وبيص غيهصا مصن العبادات فإن اختار الصصلة فكميصة أعداد الركعات‬
‫وكيفيتهصا مفوضصة إليصه مصا ل يأت باص منعصه الشارع صصراحة أو إشارة إناص الكلم فص‬
‫ا ستحباب هذه ال صلوات الخ صوصة بالكيفيات الخصصوصة وثبوتاص عصن ر سول ال‬
‫وكون الرواية موضوعة أو ضعيفة شديد الضعف ل شبهة ف أنه يضره ول يفيده كون‬
‫الصصصلة خيا موضوعصصا واسصصتحباب مطلقهصصا فصص هذه الليلة وغيهصصا‬
‫وأ ما ما ذكره بقوله وبذا تبي جواز ال فمردود بأ نه إن أراد بالواز ما يقا بل الر مة‬
‫فل كلم فيصه وإن أراد بصه غيه فل صصحة له ومصن العلوم أن مصن يصصلي مثصل هذه‬
‫ال صلوات ف أمثال هذه الليلة ل يؤدي ها اتفا قا بل يعت قد ثبوت ا شر عا وي ظن أن له ب ا‬
‫ثوا با م صوصا فبناء عل يه ي ب ال نع عن ها سدا للذري عة وخو فا من ظن ما ل يس من‬
‫الشريعصصصصصصصصصصة مصصصصصصصصصصن الشريعصصصصصصصصصصة‬
‫وأما ذكر الغزال ف الحياء هذه الصلة بقوله أما صلة شعبان فليلة الامس عشر منه‬
‫يصلي مائة ركعة كل ركعتي بتسليمة يقرأ ف كل ركعة بعد الفاتة قل هو ال أحد‬
‫إحدى عشر مرة وإن شاء صلى عشر ركعات يقرأ ف كل ركعة بعد الفاتة مائة مرة‬
‫قل هو ال أ حد فهذا أي ضا مروي ف جلة ال صلوات كان ال سلف ي صلونا وي سمونا‬
‫صلة الي ويتمعون فيها وربا صلوها جاعة وروى السن أنه قال حدثن ثلثون من‬
‫أصحاب النب أن من صلى هذه الصلة ف هذه الليلة نظر ال إليه سبعي نظرة وقضى‬
‫له بكصصل نظرة سصصبعي حاجصصة أدناهصصا الغفرة انتهصصى فل يعتصصب بصصه‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫فائدة قد مر غي مرة أنه ل عبة بذكر أمثال هذه الصلوات ف الحياء وقوت القلوب‬
‫والغنية وغيها من كتب الصوفية وقد قال العراقي ف تريج أحاديث الحياء حديث‬
‫صصصصصلة نصصصصصف شعبان حديصصصصث باطصصصصل(‪ )1‬انتهصصصصى‬
‫حد يث علي أن ر سول ال قال له يا علي من صلى مائة رك عة ف ليلة الن صف من‬
‫شعبان يقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب وقل هو ال أحد‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪82:‬‬

‫أحد عشر مرة ما من عبد يصلي هذه الصلة إل قضى ال له كل حاجة طلبها قيل يا‬
‫رسول ال وإن كان ال جعله شقيا أيعله سعيدا قال والذي بعثن بالق يا علي إنه لو‬
‫كان مكتو با ف اللوح الحفوظ أن فلن ا بن فلن خلق شق يا يحوه ال ويعله سعيدا‬
‫ويب عث ال إل يه سبعي ألف ملك يكتبون له ال سنات ويحون ع نه ال سيئات ويرفعون‬
‫له الدرجات إل رأس ال سنة ويب عث ال ف جنات عدن سبعي ألف ملك أو سبعمائة‬
‫ألف ملك يبنون له الدائن والقصصور ويغرسصون له الشجار مصا ل عيص رأت ول أذن‬
‫سعت ول خطرت على قلب الخلوق ي ف كل ج نة م ثل ما و صفت ل كم من الدائن‬
‫والقصصور والشجار فإن مات قبصل أن يول الول مات شهيدا أو يعطيصه ال بكصل‬
‫حرف من قل هو ال أ حد سبعي ألف حوراء ل كل حوراء و صيف وو صيفة وسبعون‬
‫ألف غلمان وسبعون ألف ولدان وسبعون ألف قهارمة وسبعون ألف حجاب وكل من‬
‫قرأ قل هو ال أ حد ف تلك الليلة يك تب له أ جر سبعي شهيدا وتق بل صلته ال ت‬
‫صلها قبل ذلك ويقبل ما يصلي بعدها وإن كان والداه ف النار ودعا لما أخرجهما‬
‫بعد إن ل يشركا بال شيئا والذي بعثن بالق نبيا إنه ل يرج من الدنيا حت يرى منله‬
‫من النة كما خلقه ال أو يرى له والذي بعثن بال ق إن ال يبعث ف كل ساعة من‬
‫ساعات الل يل والنهار سبعي ألف ملك ي سلمون عل يه وي صافحونه ويدعون له إل أن‬
‫ينفخ ف الصور ويشر يوم القيامة مع الكرام البرة ويأمر الكاتبي أن ل يكتبوا على‬
‫عبدي سيئة واكتبوا له ح سنة إل أن يول الول و من صلى هذه ال صلة و هو ير يد‬
‫الصصصصلة والدار الخرة يعصصصل ال له نصصصصيبا مصصصن عنده تلك الليلة‬
‫أخر جه ا بن الوزي ف كتاب الوضوعات وح كم بوض عه وقال جهور روا ته ماه يل‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وفيهصم ضعفاء وأقره عليصه السصيوطي وابصن عراق وابصن حجصر الكصي غيهصم‬
‫حديث خسي ركعة ف ليلة الباءة قال الذهب ف ميزان العتدال‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪83:‬‬

‫وا بن ح جر الع سقلن ف ل سان اليزان ف حرف(‪ )1‬ال يم م مد بن سعيد ال طبي ل‬
‫يدري من هو عن ممد بن عمرو البجلي مهول مثله أنا النضر بن شيل أنا شعيب بن‬
‫عبد اللك حدثن السن البصري أنا أنس مرفوعا من صلى ليلة النصف خسي ركعة‬
‫قضى له كل حاجة طلبها تلك الليلة وإن كان كتب ف اللوح الحفوظ شقيا يحو ال‬
‫ذلك ويوله إل السعادة ويبعث إليه سبعمائة ألف ملك يكتبون له السنات وسبعمائة‬
‫ألف ملك يبنون له القصور ف النة ويعطى بكل حرف قراءة سبعي حوراء منهن لا‬
‫سبعون ألف وصيف وسبعون ألف وصيفة ويعطى أجر سبعمائة ألف شهيد ويشفع ف‬
‫سبعي ألف إل أن قال وقال سلمان الفارسي سعت رسول ال يقول يعطى بكل حرف‬
‫من قل هو ال أحد تلك الليلة سبعي حوراء وذكر الديث بطوله فقبح ال من وضعه‬
‫فلقد أتى فيه من الكذب والفك ما ل يو صف من ذلك قال وقال أبو هريرة سعت‬
‫رسول ال يقول يعطى بكل حرف ألف ألف حوراء من أحي ساعة من ساعات تلك‬
‫الليلة يع طى بعدده ما طل عت عل يه الش مس والق مر جنات ف كل ج نة ب ساتي إل أن‬
‫قال والذي بعثن بالق ل يرغب عن هذه الصلة إل فاسق أو فاجر إل أن قال ويرفع‬
‫له ألف ألف مدينة ف ال نة ف كل مدينة ألف ألف ق صر ف القصر ألف ألف دار ف‬
‫الدار ألف ألف صصفة فص الصصفة ألف ألف وسصادة وألف ألف زوجصة مصن الور لكصل‬
‫حوراء ألف ألف خادم و ف الب يت ألف ألف مائدة عرض ها ك ما ب ي الشرق والغرب‬
‫على كل مائدة ألف ألف ق صعة ف كل ق صعة ألف ألف لون ف ما أتع جب إل من قلة‬
‫ورع ابصن ناصصر كيصف روى هذا وسصكت عصن توهينصه فإنصا ل انتهصى كلمصه‬
‫حديث اثنت عشر ركعة أخرجه ابن الوزي بسنده عن أب هريرة مرفوعا من صلى‬
‫ليلة النصف من شعبان اثنت عشر ركعة يقرأ ف كل ركعة قل هو ال أحد ثلثي مرة ل‬
‫يرج حت يرى مقعده من النة ويشفع‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪84:‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ف عشرة من أهل بيته كلهم وجبت له النار وقال إنه موضوع وف سنده ماهيل وأقره‬
‫عليه السيوطي وابن عراق وابن حجر وغيهم(‪)1‬‬
‫القضاء العمري ف رمضان‬

‫حديث من قضى صلوات من الفرائض ف أخر جعة من رمضان كان ذلك جابرا لكل‬
‫صلة فائتة من عمره إل سبعي سنة قال علي القاري ف موضوعاته الصغرى والكبى‬
‫باطل قطعيا لنه مناقض للجاع على أن شيئا من العبادات ل يقوم مقام فائتة سنوات‬
‫ث ل عبة بن قل صاحب النها ية ول بق ية شراح الدا ية لن م لي سوا من الحدث ي ول‬
‫أسصصصندوا الديصصصث إل أحصصصد مصصصن الخرجيصصص انتهصصصى‬
‫وذكره الشوكان ف الفوائد الجموعة ف الحاديث الوضوعة بلفظ من صلى ف آخر‬
‫جعة من رمضان المس صلوات الفروضة ف اليوم والليلة قضت عنه ما أخل به من‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصصنة‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصصلة سص‬
‫صص‬
‫وقال هذا موضوع بل شك ول أجده ف ش يء من الك تب ال ت ج ع م صنفوها في ها‬
‫الحاديث الوضوعة ولكن اشتهر عند جاعة من التفقهة بدينة صنعاء ف عصرنا هذا‬
‫و صار كث ي منهم يفعلون ذلك ول أدري من و ضع ل م فق بح ال الكذاب ي انت هى(‪)2‬‬
‫وقال العل مة الدهلوي ف ر سالته العجالة الناف عة ع ند ذ كر قرائن الو ضع الا مس أن‬
‫يكون مال فا لقت ضى الع قل وتكذ به القوا عد الشرع ية م ثل القضاء العمري ون و ذلك‬
‫انتهصصصصصصصصصصصصصصصصى معربصصصصصصصصصصصصصصصصا‬
‫قلت و قد أل فت لثبات و ضع هذا الد يث الذي يو جد ف ك تب الوراد والوظائف‬
‫بألفاظ متل فة مت صرة ومطولة بالدلئل العقل ية والنقل ية ر سالة م سماة بردع الخوان‬
‫عن مدثات آخر جعة رمضان وأدرجت‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪85:‬‬

‫في ها فوائد تن شط ب ا الذهان وت صغي إلي ها الذان فلتطالع فإن ا نفي سة ف باب ا رفي عة‬
‫الشأن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫صلة ليلة يوم الفطر‬

‫حديث ابن مسعود مرفوعا والذي بعثن بالق إن جبيل أخبن عن إسرافيل عن ربه‬
‫عز وجل أنه من صلى ليلة الفطر مائة ركعة يقرأ ف كل ركعة المد مرة وقل هو ال‬
‫أ حد ع شر مرات ويقول ف ركو عه و سجوده ع شر مرات سبحان ال وال مد ل ول‬
‫إله إل ال وال أكب فإذا فرغ من صلته استغفر مائة مرة ث يسجد ويقول يا حي يا‬
‫قيوم يا ذا اللل والكرام يا رح ن الدن يا والخرة ورحيم ها يا أر حم الراح ي يا إله‬
‫الولي والخرين اغفر ل ذنوب وتقبل صومي وصلت والذي بعثن بالق أنه ل يرفع‬
‫رأسه من السجود حت يغفر ال له ويتقبل منه شهر رمضان ويتجاوز عن ذنوبه وإن‬
‫كان قد أذ نب سبعي ذنبا كل ذنب أع ظم من ج يع الدن يا قلت يا جبيل يتقبل م نه‬
‫خا صة أو من ج يع أ هل بلده عا مة قال والذي بعث ن بال ق إن كرام ته على ال أع ظم‬
‫منلة من هم ويتق بل من ج يع أ هل الشرق والغرب صلتم وي ستجيب ل م دعاء هم‬
‫والذي بعثن بالق من صلى هذه الصلة واستغفر هذا الستغفار فإن ال يتقبل صلته‬
‫و صيامه لن ال قال ف كتا به (ا ستغفروا رب كم إ نه كان غفارا) وقال (وإن ا ستغفروا‬
‫رب كم ث توبوا إل يه يتعكم متا عا ح سنا إل أجل م سمى) وقال (وا ستغفروا ال إن ال‬
‫غفور رحيصم) وقال (واسصتغفره إنصه كان توابصا) قال النصب هذه هديصة لمتص الرجال‬
‫والنسصصصصصصصصاء ل يعطهصصصصصصصصا مصصصصصصصصن كان قبلي‬
‫أخر جه ا بن الوزي ب سنده وقال موضوع ف يه جا عة ل يعرفون وأقره عل يه ال سيوطي‬
‫وابن عراق وغيها(‪)1‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪86:‬‬

‫صلة يوم الفطر‬

‫حديصث مصن صصلى يوم الفطصر بعدمصا صصلى عيده أربصع ركعات فص أول ركعصة بفاتةص‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الكتاب و سبح ا سم ربك العلى و ف الثان ية بالش مس وضحاها و ف الثال ثة والض حى‬
‫وف الرابعة قل هو ال أحد فكأنا قرأ كل كتاب نزله ال على أنبيائه وكأنا أشبع جيع‬
‫اليتا مى ودهن هم ونظف هم وكان له من ال جر م ثل ما طل عت عل يه الش مس ويغ فر له‬
‫ذنوب خ سي سنة أخر جه ا بن الوزي ب سنده عن ع بد ال بن م مد عن مالك عن‬
‫سليمان التيمي عن أب عثمان النهدي عن سلمان الفارسي مرفوعا وقال موضوع فيه‬
‫ماهيل وعبد ال بن ممد قال ابن حبان ل يل ذكره ف الكتب انتهى(‪ )1‬وأقره عليه‬
‫ابن حجر الكي ف اليضاح والبيان وقال السيوطي ف الللئ (‪ )2‬تابع عبد ال سلمة‬
‫بن شبيب عن مالك به ومن طريقه أخرجه الديلمي ف مسند الفردوس قال أنبأنا أب أنا‬
‫أبو الفضل القومسان أنبأنا أبو منصور ممد بن عمر الافظ أنا عبد ال بن ممد بن‬
‫شيبة أنا الفضل بن ممد الندي أنا سلمة بن شبيب به انتهى وقال بن عراق ف تنيه‬
‫الشريعة(‪ )3‬سلمة بن شبيب من رجال مسلم والربعة لكن الراوي عنه الفضل الندي‬
‫ل أعرفه فلعله سرقه وركبه على هذا السناد انتهى‬
‫صلة يوم عرفة‬

‫حديث أب هريرة مرفوعا من صلى يوم عرفة بي الظهر والعصر أربع ركعات يقرأ ف‬
‫كل رك عة فات ة الكتاب و قل هو ال أ حد خ سي مرة ك تب ال له ألف ألف ح سنة‬
‫ورفع له بكل حرف درجة ف النة بي كل درجتي مسية خسمائة عام ويزوجه ال‬
‫بكصل حرف فص القرآن حوراء مصع كصل حوراء سصبعون ألف مائدة مصن الدر والياقوت‬
‫على كل مائدة سبعون ألف لون من لم طي خضر برده الثلج وحلوته حلوة العسل‬
‫وريه ريح‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪87:‬‬

‫السك ل تسه نار ول حديد تد لخره طعاما كما تد لوله ث يأتيهم طي جناحاه من‬
‫ياقوتتي حراوين ومنقاره من ذهب له سبعون ألف جناح فينادي بصوت لذيذ ل يسمع‬
‫السامعون بثله مرحبا بأهل عرفة ويسقط ذلك الطي ف صحفة الرجل منهم فيخرج‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫من تت كل من أجنحته سبعون لونا من الطعام فيأكل منه وينتفض فيطي فإذا وضع‬
‫ف قبه أضاء له بكل حرف من القرآن نور حت يرى الطائفي حول البيت ويفتح له‬
‫باب من أبواب النة ث يقول عند ذلك رب أقم الساعة ما يرى من الثواب والكرامة‬
‫أخرجه ابن الوزي بسنده عن النهاس بن قهم عن قتادة عن سعيد ابن السيب عن أب‬
‫هريرة وقال موضوع فيصه ضعفاء وماهيصل والنهاس ل يسصاوي شيئا انتهصى وأقره‬
‫السصصصصصصصصيوطي وابصصصصصصصصن عراق وغيهاصصصصصصصص(‪)1‬‬
‫حديث علي وابن مسعود مرفوعا من صلى يوم عرفة ركعتي يقرأ ف كل ركعة بفاتة‬
‫الكتاب ثلث مرات ف كل مرة يبدأ ببسم ال الرحن الرحيم ويتم آخرها بآمي ث‬
‫يقرأ ب قل يا أي ها الكافرون ثلث مرات و قل هو ال أ حد مائة مرة يبدأ ف كل مرة‬
‫ببسصم ال الرحنص الرحيصم أل قال عصز وجصل للئكتصه أشهدكصم أنص قصد غفرت له‬
‫أخر جه ع بد ال بن م مد بن جع فر العروف بأ ب الش يخ ا بن حيان ف كتاب الثواب‬
‫بسند فيه عبد الرحن بن أنعم وأخرجه ابن الوزي من طريقه وقال ل يصح ابن انعم‬
‫ضعفوه قال ابصن حبان يروي الوضوعات عصن الثقات ويدلس عصن ممصد بصن سصعيد‬
‫الصلوب وأقره عليه السيوطي وابن عراق وغيها(‪)2‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪88:‬‬

‫صلة ليلة النحر‬

‫حديث أب أمامة مرفوعا من صلى ليلة النحر ركعتي يقرأ ف كل ركعة بفاتة الكتاب‬
‫خس عشرة مرة وقل هو ال أحد خس عشرة مرة وقل أعوذ برب الفلق خس عشرة‬
‫مرة وقصل أعوذ برب الناس خسص عشرة مرة فإذا سصلم قرأ آيصة الكرسصي ثلث مرات‬
‫وي ستغفر ال خ س عشرة مرة ج عل ال ا سه ف أ صحاب ال نة وغ فر له ذنوب ال سر‬
‫والعلنية وكتب له لكل آية قرأها حجة وعمرة وكأنا أعتق ستي من ولد إساعيل فإن‬
‫صصصصصصة الخرى مات شهيدا‬
‫صصصصصص المعص‬
‫صصصصصصه وبيص‬
‫مات بينص‬
‫أخرجه ابن الوزي بسند فيه أحد بن ممد بن غالب غلم خليل وقال موضوع وهو‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وضاع انتهى وأقره عل يه السيوطي وابن عراق وغيه ا و ف ((الك شف الث يث ع من‬
‫رمى بوضع الديث)) لبراهيم اللب أحد ابن ممد بن غالب الباهلي غلم خليل قال‬
‫ابن عدي سعت أبا عبد ال النهاوندي يقول لغلم خليل ف هذه الرقائق الت يدث با‬
‫قال وضعناها لترقق با قلوب العامة وقال ابن أب حات ف كتاب الرح والتعديل قال‬
‫أب روى أحاديث مناكي عن شيوخ مهولي انتهى(‪)1‬‬
‫صلة أول ليلة من رجب‬

‫حد يث من صلى الغرب أول ليلة من ر جب ث صلى بعد ها عشر ين رك عة بفات ة‬
‫الكتاب و قل هو ال أ حد وي سلم في هن ع شر ت سلمات أتدرون ما ثوا به فإن الروح‬
‫المي علمن بذلك قلنا ال ورسوله أعلم قال حف ظه ال ف نفسه وأهله وماله وولده‬
‫وأجيص مصن عذاب القصب وجاز على الصصراط كالبق بغيص حسصاب ول عذاب‬
‫أخرجه الوزقان بسنده عن أنس مرفوعا وأخرجه ابن الوزي‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪89:‬‬

‫من طري قه وح كم بوض عه وقال أك ثر روا ته ماه يل انت هى وأقره عل يه ال سيوطي وا بن‬
‫عراق وغيها(‪)1‬‬
‫صلة رجب‬

‫حديث ابن عباس مرفوعا من صام يوما من رجب وصلى فيه أربع ركعات يقرأ ف أول‬
‫ركعة مائة مرة آية الكرسي وف الثانية مائة مرة قل هو ال أحد ل يت حت يرى مقعده‬
‫صصصصصصصصصصصصصصة أو يرى له‬
‫صصصصصصصصصصصصصصن النص‬
‫مص‬
‫أخر جه ا بن الوزي ب سنده وقال موضوع أك ثر روا ته ماه يل وعثمان أي ا بن عطاء‬
‫أحد روا ته متروك انت هى وواف قه الا فظ ابن ح جر ف تبيي الع جب وال سيوطي وا بن‬
‫عراق وغيهم(‪)2‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫صلة يوم عاشوراء‬

‫حديث أب هريرة مرفوعا من صلى يوم عاشوراء ما بي الظهر والعصر أربعي ركعة‬
‫يقرأ ف كل رك عة بفات ة الكتاب مرة وآ ية الكر سي ع شر مرات و قل هو ال أ حد‬
‫إحدى عشرة مرة والعوذت ي خ س مرات فإذا سلم ا ستغفر سبعي مرة أعطاه ال ف‬
‫الفردوس ق بة بيضاء في ها ب يت من زمردة خضراء سعة ذلك الب يت م ثل الدن يا ثلث‬
‫مرات وفص ذلك البيصت سصرير مصن نور قوائم السصرير مصن العنصب الشهصب على ذلك‬
‫السصصصصصصصصصصصصرير ألف فراش مصصصصصصصصصصصصن الزعفران‬
‫أخرجصه ابصن الوزي بسصنده وقال ذكصر حديثصا طويل مصن هذا النصس وهصو موضوع‬
‫وروا ته ماه يل انت هى وأقره عل يه ال سيوطي وقال ا بن عراق ف تن يه الشري عة أخر جه‬
‫الوزقانص مصن حديصث أبص هريرة وهصو أطول مصن هذا وكله مصن هذا النصس ورواتصه‬
‫ماهيل انتهى(‪)3‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪90:‬‬

‫أحاديث متعلقة بيوم عاشوراء وأحاديث‬
‫صيام يوم عاشوراء‬

‫فائدة مفيدة قصد وجدت فص كتصب الوراد والوظائف أحاديصث فص أعمال خاصصة يوم‬
‫عاشوراء أكثرها موضوعة ول بأس ف تفصيلها فإنا ما يكثر السؤال عنه مع تنقيح ما‬
‫هي موضو عة و ما لي ست بوضو عة فاعلم أن أحاد يث ال صلوات الخ صوصة ف يوم‬
‫عاشوراء ما ذكرها بعض الشائخ ف دفاترهم كلها موضوعة وأما أحاديث الصيام فيه‬
‫فقد صحت منها طائفة ومنها ما هي مشتملة على تفصيل طويل ف فضل يوم عاشوراء‬
‫وهي موضوعة بل شبهة فمما ليس بوضوع ما ذكره السيوطي ف كتابه الامع الصغي‬
‫ف حديث البشي النذير والتزم فيه على ما ذكره ف ديباجته أل يورد فيه ما تفرد به‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وضاع أو كذاب والنذري(‪ )1‬فصص كتاب الترغيصصب والترهيصصب وغيهاصص‬
‫حديث إن كنت صائما بعد شهر رمضان فصم الحرم فإنه شهر ال فيه يوم تاب فيه‬
‫على قوم ويتوب فصصصصصصصصصصصص على آخريصصصصصصصصصصصصن‬
‫أخرجصه البزار عصن علي مرفوعصا وحديصث صصوموا يوم عاشوراء وخالفوا فيصه اليهود‬
‫وصصصصصصصصصصصصصوموا قبله يوما وبعده يومصصصصصصصصصصصصا‬
‫أخرجصه أحدص فص مسصنده والبيهقصي فص شعصب اليان عصن ابصن عباس مرفوعصا(‪)2‬‬
‫وحد يث إن عاشوراء يوم من أيام ال ف من شاء صامه و من شاء تر كه أخر جه م سلم‬
‫وأحد ف مسنده عن ابن عمر مرفوعا(‪)3‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪91:‬‬

‫وحد يث إن هذا يوم كان ي صومه أ هل الاهل ية ف من أ حب من كم أن ي صمه فلي صمه‬
‫ومصن احصب أن يتركصه فليتركصه أخرجصه مسصلم عصن ابصن عمصر مرفوعصا(‪)1‬‬
‫وحد يث كان عاشوراء يوم ي صومه أهل الاهل ية ف من أحب من كم أن ي صمه فلي صمه‬
‫ومصصن كره فليدعصصه أخرجصصه ابصصن ماجصصه عصصن ابصصن مرفوعصصا(‪)2‬‬
‫وحديث هذا يوم عاشوراء ل يكتب ال عليكم صيامه وأنا صائم فمن شاء فليصم ومن‬
‫شاء فليفطصصر أخرجصصه البخاري ومسصصلم مصصن حديصصث معاويصصة(‪)3‬‬
‫وحديث إذا كان العام الق بل صمنا اليوم التا سع أي مع العاشر أخر جه أ بو داود عن‬
‫ابصصصصصصصصصصصصصصن عباس مرفوعصصصصصصصصصصصصصصا(‪)4‬‬
‫وحديث أذن ف الناس أن من أكل فليصم بقية يومه ومن ل يكن أكل فليصم فإن اليوم‬
‫يوم عاشوراء أخرجه أحد والبخاري ومسلم والنسائي عن سلمة ابن الكوع مرفوعا‬
‫ومسصصصصلم عصصصصن الربيصصصصع بنصصصصت معوذ مرفوعصصصصا(‪)5‬‬
‫وحد يث أف ضل ال صوم ب عد رمضان الذي تدعو نه الحرم أخر جه البيه قي ف ش عب‬
‫اليان عنصصصصصصصصصصصصد جندب مرفوعصصصصصصصصصصصصا(‪)6‬‬
‫وحديث أن اليوم يوم عاشوراء فمن أكل فل يأكل شيئا بقية يومه ومن ل يكن أكل أو‬
‫شرب فليصم أخرجه البيهقي ف الشعب عن سلمة ابن الكوع مرفوعا(‪)7‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪92:‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وحديصث لئن بقيصت أمرت بصصيام يوم قبله أو يوم بعده أخرجصه أيضصا عصن ابصن عباس‬
‫مرفوعصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصا(‪)1‬‬
‫وحديث صوموا يوم عاشوراء يوم كانت النبياء تصومه فصوموه أنتم أخرجه ابن أب‬
‫شيبصصصصصصة عصصصصصصن أبصصصصصص هريرة مرفوعصصصصصصا(‪)2‬‬
‫وحد يث عاشوراء يوم ع يد كان قبل كم ف صوموه أن تم أخر جه البزار ع نه مرفو عا(‪)3‬‬
‫وحديث أب قتادة أن رسول ال سئل عن صيام يوم عاشوراء فقال يكفر السنة الاضية‬
‫أخرجه مسلم وغيه وف رواية ابن ماجه صيام عاشوراء إن أحتسب على ال أن يكفر‬
‫السصصصصصصصصصصصصصصصنة التصصصصصصصصصصصصصصص بعده(‪)4‬‬
‫وحديث ابن عباس أن رسول ال صام عاشوراء وأمر بصيامه أخرجه البخاري ومسلم(‬
‫‪)5‬‬
‫وحديث ابن عباس أن النب ل يكن يتوخى فضل يوم على يوم بعد رمضان إل عاشوراء‬
‫أخرجصصصصه الطصصصصبان فصصصص الوسصصصصط بسصصصصند حسصصصصن‬
‫وحد يث ا بن عباس مرفو عا ل يس ليوم فضلى على يوم ب صيام إل ش هر رمضان ويوم‬
‫عاشوراء أخرجه الطبان ف الكبي البيهقي(‪)6‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪93:‬‬

‫وحديث أب سعيد الدري مرفوعا من صام يوم عرفة غفر له سنة أمامه وسنة خلفه‬
‫صن(‪)1‬‬
‫صناد حسص‬
‫صبان بإسص‬
‫صه الطص‬
‫صنة أخرجص‬
‫صر له سص‬
‫صام عاشوراء غفص‬
‫صن صص‬
‫ومص‬
‫وبذه الحاد يث القول ية والفعل ية ات فق العلماء على ا ستحباب صيام يوم عاشوراء بل‬
‫سنيته لثبوت الواظبة النبوية عليه واستحباب أن يضم معه يوم التاسع أو الادي عشر‬
‫واختلفوا ف أنه هل كان فرضا علينا قبل نزول فرض رمضان أم ل يزل تطوعا فقالت‬
‫الشافع ية وغي هم بالثا ن وذه بت النف ية إل الول و هو القول ال صح وعل يه العول‬
‫كمصصصا بسصصصطته فصصص التعليصصصق المجصصصد على موطصصصأ ممصصصد‬
‫وأما ما هو موضوع من الخبار الواردة ف فضل صيام عاشوراء وفضل ذلك اليوم‬
‫فضل يوم عاشوراء وصيامه‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫فمن ها حد يث ا بن عباس مرفو عا من صام يوم عاشوراء ك تب ال له عبادة ستي سنة‬
‫بصيامها وقيامها ومن صام يوم عاشوراء أعطى ثواب عشرة آلف ملك ومن صام يوم‬
‫عاشوراء أع طى ثواب عشرة آلف شه يد و من صام يوم عاشوراء ك تب ال له أ جر‬
‫سبع ساوات ومن أفطر عنده مؤمن ف يوم عاشوراء فكأنا أطعم جيع فقراء أمة ممد‬
‫وأش بع بطون م و من م سح على رأس يت يم رف عت له ب كل شعرة على رأ سه در جة ف‬
‫النة فقال عمر يا رسول ال لقد فضل ال يوم عاشوراء قال نعم خلق ال السماوات‬
‫يوم عاشوراء والرض كمثله وخلق القلم يوم عاشوراء واللوح مثله وخلق جب يل يوم‬
‫صب داود يوم‬
‫صر ذنص‬
‫صه يوم عاشوراء وخلق آدم يوم عاشوراء وغفص‬
‫عاشوراء وملئكتص‬
‫عاشوراء وأعطى‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪94:‬‬

‫سصصليمان يوم عاشوراء وولد النصصب يوم عاشوراء واسصصتوى الرب على العرش يوم‬
‫عاشوراء ويوم القيا مة يوم عاشوراء(‪ )1‬أخر جه ا بن الوزي ب سند ف يه حبيب بن أ ب‬
‫حبيب وقال موضوع آفته حبيب انتهى وأقره عليه السيوطي وابن عراق والافظ ابن‬
‫حجر وغيهم وف ميزان العتدال للذهب حبيب بن أب حبيب الرططي الروزي عن‬
‫إبراه يم ال صائغ وغيه كان ي ضع الد يث قاله ا بن حبان وغيه روى م مد ا بن قهزاد‬
‫عن حبيب عن إبراه يم عن ميمون عن مهران عن ا بن عباس مرفو عا من صام يوم‬
‫عاشوراء ك تب ال له عبادة سبعي سنة وأع طى ثواب عشرة آلف ملك وثواب سبع‬
‫ساوات و من أف طر عنده مؤ من يوم عاشوراء فكأن ا أف طر عنده ج يع أ مة م مد و من‬
‫أش بع جائ عا ف يوم عاشوراء فكأن ا أط عم ج يع فقراء ال مة و من م سح رأس يت يم يوم‬
‫عاشوراء رفعت له بكل شعرة درجة(‪ )2‬ف النة وذكر حديثا طويل موضوعا وفيه أن‬
‫ال خلق العرش يوم عاشوراء والكرسي يوم عاشوراء والقلم يوم عاشوراء وخلق النة‬
‫يوم عاشوراء وأسصكن آدم النصة يوم عاشوراء إل أن قال وولد النصب يوم عاشوراء‬
‫واستوى ال على العرش يوم عاشوراء ويوم القيامة يوم عاشوراء فانظر إل هذا الفك‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصى‬
‫انتهص‬
‫قلت الذي ثبت بالحاديث ال صحيحة الروية ف ال صحاح ال ستة وغيها أن ال تعال‬
‫نى موسى على نبينا وعليه الصلة والسلم من يد فرعون وجنوده وغرق فرعون ومن‬
‫م عه يوم عاشوراء و من ث كا نت اليهود ي صومون يوم عاشوراء ويتخذو نه عيدا و قد‬
‫صام النب حي دخل الدينة ورأى اليهود يصومونه وأمر أصحابه بصيامه وقال() نن‬
‫أحق بوسى منكم ونى عن اتاذه عيدا وأمر بصوم يوم قبله أو بعده حذرا من موافقة‬
‫اليهود والتش به ب م ف إفراد صوم عاشوراء وث بت بروايات أ خر ف لطائف العارف‬
‫لبن رجب وغيه أن ال قبل توبة آدم على‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪95:‬‬

‫نبي نا وعل يه ال صلة وال سلم وث بت بروا ية أخرى أن نو حا على نبي نا وعل يه ال صلة‬
‫وال سلم ا ستوت سفينته علي الودي يوم عاشوراء ك ما ف الدر النثور وغيه معزوا‬
‫إل أحد وأب الشيخ وابن مردويه وابن جرير والصبهان وغيهم وف رواية للصبهان‬
‫ف كتاب الترغ يب والتره يب إن يوم ولدة عي سى يوم عاشوراء ك ما ف الدر النثور‬
‫أي ضا وأ ما هذه الحاد يث الطوال ال ت ذ كر في ها كث ي من الوقائع العظي مة الاض ية‬
‫والسصتقبلة أناص فص يوم عاشوراء فل أصصل لاص وإن ذكرهصا كثيص مصن أرباب السصلوك‬
‫والتار يخ ف تواليف هم ومن هم الفق يه أبو الل يث ذ كر ف تنبيه الغافلي حدي ثا طويل ف‬
‫ذلك وكذا ذكر ف بستانه فل تغتر بذكر هؤلء فإن العبة ف هذا الباب لنقد الرجال‬
‫ل لجرد ذكصصصصصصصصصصصصصر الرجال ومنهصصصصصصصصصصصصصا‬
‫حد يث أ ب هريرة مرفو عا إن ال افترض على ب ن إ سرائيل صوما ف ال سنة و هو يوم‬
‫عاشوراء و هو اليوم العا شر من الحرم وو سعوا ف يه على أهلي كم فإ نه من و سع على‬
‫أهله من ماله يوم عاشوراء وهو اليوم الذي رفع ال فيه إدريس مكانا عليا وهو اليوم‬
‫الذي نى ال فيه إبراهيم من النار وهو اليوم الذي أخرج فيه نوحا من السفينة وهو‬
‫اليوم الذي أنزل ال ف يه التوراة على مو سى وف يه فدي إ ساعيل من الذ بح و هو اليوم‬
‫الذي أخرج ال فيصه يوسصف مصن السصجن وهصو اليوم الذي رد ال على يعقوب بصصره‬
‫وهو اليوم الذي كشف ال فيه البلء عن أيوب وهو اليوم الذي أخرج ال فيه يونس‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫من بطن الوت وهو اليوم الذي خلق ال فيه البحر لبن إسرائيل وهو اليوم الذي غفر‬
‫ال لحمد ذنبه ما تقدم منه وما تأخر وف هذا اليوم عب موسى البحر وف هذا اليوم‬
‫أنزل ال التو بة على قوم يو نس ف من صام هذا اليوم كان له كفارة أربع ي سنة و هو‬
‫أول يوم خلق ال مصن الدنيصا وأول مطصر نزل مصن السصماء يوم عاشوراء فمصن صصام‬
‫عاشوراء فكأنا صام الدهر كله وهو صوم النبياء ومن أحي ليلة عاشوراء فكأنا عبد‬
‫ال مثل عبادة أهل السماوات السبع ومن صلى فيه أربع ركعات يقرأ ف كل ركعة‬
‫بال مد مرة و قل هو ال أ حد غ فر ال له ذنوب خ سي عا ما ماض ية وخ سي عا ما‬
‫مستقبلة وبن له ف الل‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪96:‬‬

‫العلى ألف منب من نور ومن سقى شربة من ماء فكأن ا ل ي عص ال طرفة عي ومن‬
‫أشبع أهل بيت مساكي يوم عاشوراء مر على الصراط كالبق الاطف ومن تصدق‬
‫بصدقة فكأنا ل يرد سائل قط ومن اغتسل يوم عاشوراء ل يرض إل مرض الوت ومن‬
‫اكتحل يوم عاشوراء ل ترمد عيناه تلك السنة كلها ومن أمر يده على رأس يتيم فكأنا‬
‫أ مر يده على يتا مى ولد آدم كل هم و من عاد مري ضا يوم عاشوراء فكأن ا عاد مر ضى‬
‫ولد آدم كلهصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصم(‪)1‬‬
‫أخرجه ابن الوزي وقال رجالة ثقات والظاهر أن بعض التأخرين وضعه وركبه على‬
‫هذا ال سناد وقال ا بن عراق قلب قال الذ هب أد خل علي أ ب طالب م مد بن أح د‬
‫العشاوي أ حد روا ته فحدث به ب سلمة با طن و ف سنده أ بو ب كر النجار و قد ع مى‬
‫بآخره وجوز الط يب أن يكون أد خل عل يه ش يء فيحت مل أن يكون م ا أد خل عل يه‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصى‬
‫انتهص‬
‫ومن الحاديث الواردة ف يوم عاشوراء أحاديث فضل الكتحال فيه وهي ل تلو من‬
‫ض عف شد يد بل هي موضو عة وأحاد يث التو سعة على العيال و قد ح كم علي ها ا بن‬
‫الوزي وا بن تيم ية ف منهاج ال سنة وغيه ا م ن حذى حذوه ا بالو ضع و قد تع قب‬
‫كثي من الحققي قولم وأثبتوا أنا حسنة قابلة للحتجاج والعمل با ومع ذلك فهو‬
‫مرب أيضصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصا‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫فأخرج الا كم ف م ستدركه و من طري قه ا بن الوزي ب سنده إل جو يب عن الضحاك‬
‫عن ابن عباس مرفوعا من اكتحل بالثد يوم عاشوراء ل يرمد أبدا قال الاكم أنا أبرأ‬
‫إل ال من عهدة جويب انتهى(‪ )2‬وف ميزان العتدال(‪ )3‬جويب بن سعيد أبو القاسم‬
‫الزدي الفسر البلخي صاحب الضحاك قال ابن معي ليس بشيء وقال الوزقان ل‬
‫يشتغل‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪97:‬‬

‫به وقال النسائي والدار قطن وغيها متروك الديث قلت له عن أنس شيء روى عنه‬
‫حاد بن زيد وابن البارك ويزيد بن هارون وطائفة أبو مالك عن جويب عن الضحاك‬
‫عن ابن عباس مرفوعا قال تب الصلة على الغلم إذا عقل والصوم إذا أطاقه ويروى‬
‫عن جويب عن الضحاك عن ابن عباس حديث من اكتحل بالثد يوم عاشوراء ل يرمد‬
‫أبد قال أبو قدامة السرخسي قال يي القطان تساهلوا ف أخذ التفسي عن القوم ل‬
‫توثقوهم ف الديث ث ذكر ليث بن أب سليم وجويب والضحاك وممد بن السائب‬
‫صصى‬
‫صصم انتهص‬
‫صصي عنهص‬
‫صصب التفسص‬
‫صصم ويكتص‬
‫صصد حديثهص‬
‫وقال هؤلء ل يمص‬
‫وأخرج البيه قي حد يث الك حل من طر يق الا كم وقال سنده ضع يف برة وكذلك‬
‫رواه بشر بن حدان بن بشر النيسابوري عن عمه السي بن بشر ول أر ذلك ف رواية‬
‫غيه عصصن جويصصب وجويصصب ضعيصصف والضحاك ل يلق ابصصن عباس انتهصصى‬
‫وأخرجه ابن النجار ف تاريه من حديث أب هريرة بلفظ من اكتحل يوم عاشوراء بأثد‬
‫فيه مسك عوف من الرمد(‪ )1‬وف سنده إساعيل بن معمر قال الذهب ف اليزان (‪)2‬‬
‫ليس ثقة انتهى وقال ابن عراق ف تنيه الشريعة وجاء(‪ )3‬ف حديث سلمان رأيت بط‬
‫العلمة أب الفتح الراغي منسوبا إل تريج الافظ السلفي وف سنده ممد بن عبد‬
‫الرحن ضعيف وف الزء السمى بالغن عن الافظ والكتاب بقولم ل يصح شيء ف‬
‫هذا الباب للحافظ أب حفص بن بدر الوصلي ما نصه الكتحال يوم عاشوراء ل يرد‬
‫فيه شيء عن النب وهو بدعة ابتدعها قتلة السي انتهى وف بعض كتب النفية ما‬
‫نصه يكره الكحل يوم عاشوراء لن يزيدا وابن زياد اكتحل بدم السي وقيل بالثد‬
‫لتقر عينه بقتله السي انتهى كلم ابن عراق‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪98:‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وف الصواعق الحرقة ف الرد على أهل البدع والزندقة(‪ )1‬لبن حجر الكي أعلم أن‬
‫ما أصيب به السي رضي ال عنه ف يوم عاشوراء إنا هو الشهادة الدالة على مزيد‬
‫خطوبه ورفعته ودرجته عند ال وإلاقه بدرجات أهل بيته فمن ذكر ذلك اليوم مصابه‬
‫ل ينبغ أن يشتغل إل بالسترجاع امتثال للمر وإحرازا لا رتبه تعال عليه بقوله (أولئك‬
‫عليهم صلوات من ربم ورحة وأولئك هم الهتدون) ول يشتغل ذلك اليوم إل بذلك‬
‫ونوه من عظائم الطاعات كالصوم وإياه ث إياه أن يشتغل ببدع الرافضة ونوهم من‬
‫الندب والنياحصة والزن إذ ليصس ذلك مصن أخلق الؤمنيص وإل لكان يوم وفاتصه أول‬
‫بذلك وأحرى أو ببدع النا صبة التع صبي على أ هل الب يت أو الهال القابل ي الفا سد‬
‫بالفا سد والبد عة بالبد عة وال شر بال شر من إظهار غا ية الفرح وال سرور واتاذه عيدا‬
‫وإظهار الزي نة ف يه كالضاب والكتحال ول يس جد يد الثياب وتو سيع النفقات وط بخ‬
‫الطعمة والبوب الارجة من العادات واعتقادهم أن ذلك من السنة والعتاد والسنة‬
‫ترك ذلك كله فإ نه ل يرد ف ذلك ش يء يعت مد عل يه ول أ ثر صحيح ير جع إل يه و قد‬
‫سئل ب عض أئ مة الد يث والف قه عن الك حل والغ سل والناء وط بخ البوب ول بس‬
‫الديد وإظهار السرور يوم عاشوراء فقال ل يرد فيه حديث صحيح ول استحبه أحد‬
‫من أئ مة ال سلمي ل من الرب عة ول من غي هم ول يرد ف الك تب العتمدة ف ذلك‬
‫صحيح ول ضعيف وما قيل من أن من اكتحل يومه ل يرمد ذلك العام ومن اغتسل ل‬
‫يرض كذلك و من و سع على عياله ف يه و سع ال عل يه سائر ال سنة وأمثال ذلك من‬
‫فضل الصلة فيه وإنه كان فيه توبة آدم واستواء السفينة على الودى وإناء إبراهيم‬
‫من النار وإفداء الذب يح من الك بش ورد يو سف على يعقوب ف كل ذلك موضوع إل‬
‫حديث التوسعة على العيال لكن ف سنده من تكلم فيه فصار هؤلء لهلهم يتخذونه‬
‫مو سا وأولئك لرفض هم يتخذو نه مأت ا وكله ا م طئ مالف لل سنة كذا ذ كر جي عه‬
‫بعض الفاظ وقد صرح الاكم بأن الكتحال يومه بدعه مع‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪99:‬‬

‫روايته خب من اكتحل بالثد يوم عاشوراء ل ترمد عينه أبدا لكنه قال إنه منكر ومن‬
‫ث أورده ابن الوزي ف الوضوعات من طريق الاكم ونقل الجد اللغوي عن الاكم‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫إن سصائر الحاديصث فص فضله غيص الصصوم وفضصل الصصلة فيصه والنفاق والصصاب‬
‫والدهان والكتحال وطبصخ البوب كله موضوع ومفترى وبذلك صصرح ابصن القيصم‬
‫أيضصا فقال حديصث الكتحال والدهان والتطيصب يوم عاشوراء مصن وضصع الكذابيص‬
‫والكلم فيمصصن خصصص يوم عاشوراء بالكحصصل انتهصصى كلم ابصصن حجصصر‬
‫هذا كله كان كلمصصصصصصا على أحاديصصصصصصث الكحصصصصصصل ونوه‬
‫وأما حديث التوسعة على العيال فأخرجه ال طبان عن ابن مسعود مرفوعا من و سع‬
‫على عياله يوم عاشوراء و سع ال عل يه سائر سنته و ف سنده(‪ )1‬الي ضم بن شداخ‬
‫مهول وأخر جه البيه قي ف ش عب اليان وقال تفرد به هي ضم عن الع مش وأخر جه‬
‫ا بن عدي عن أ ب هريرة مرفو عا (( من و سع على عياله وأهله يوم عاشوراء و سع ال‬
‫عليه سائر سنته)) وف سنده سليمان بن أب عبد ال الراوي عن أب هريرة مهول كذا‬
‫ذكره ا بن الوزي ف الوضوعات(‪ )2‬وقال النذري ف كتاب الترغ يب والتره يب(‪)3‬‬
‫رواه البيه قي من طرق عن جا عة من ال صحابة وقال البيه قي هذه(‪ )4‬ال سانيد وإن‬
‫كانصصت ضعيفصصة فهصصي إذا ضصصم بعضهصصا إل بعصصض أخذت قوة انتهصصى‬
‫وقال زين الدين العراقي ف أماليه ورد ف هذا الديث من طرق صحح بعضها الافظ‬
‫ابصن ناصصر وسصليمان الذي قال فيصه ابصن الوزي مهول ذكره ابصن حبان فص الثقات‬
‫فالديث حسن على رأيه وقد روى من حديث أب سعيد عند البيهقي ف شعب اليان‬
‫وابن عمر عند الدار قطن ف الفراد وجابر ورواه البيهقي من رواية ابن النكدر عنه‬
‫وقال إسناده ضعيف‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪100:‬‬

‫ورواه ابن عبد الب ف الستذكار من رواية أب الزبي عنه وهي على شرط مسلم قال‬
‫البيه قي هذه ال سانيد وإن كا نت ضعي فة ف هي إذا ضم بعض ها إل ب عض أحد ثت قوة‬
‫هذا مع كونه ل تقع له رواية أب الزبي عن جابر الت هي أصح طرق الديث وقد ورد‬
‫موقوفا على عمر أخرجه ابن عبد الب بسند رجالة ثقات لكنه من رواية ابن السيب‬
‫عنه وقد اختلف ف ساعه منه ورواه ف الشعب من قول إبراهيم بن ممد بن النتشر‬
‫وأما قول الشيخ تقي الدين بن تيمية إن حديث التوسعة ما رواه أحد من الئمة وإن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫أعلى ما بلغه من قول ابن النتشر فهو عجب منه كما ترى وقد جعت طرقه ف جزء‬
‫صصصصصصصصصصصصصصي‬
‫صصصصصصصصصصصصصصى كلم العراقص‬
‫انتهص‬
‫وف جواهر العقدين ف فضل الشرفي لنور الدين السمهودي ل يلزم من قول أحد ف‬
‫حديصث التوسصعة أنصه ل يصصح أن يكون باطل فقصد يكون غيص صصحيح وهصو صصال‬
‫للحتجاج بصصه إذ السصصن رتبتصصه بيصص الصصصحيح والضعيصصف انتهصصى‬
‫وف تنيه الشريعة قول المام أحد ل يصح ل يلزم منه أن يكون باطل كما فهمه ابن‬
‫القيم فقد يكون الديث غي صحيح وهو صال للحتجاج به بأن يكون حسنا انتهى‬
‫قلت بذا كله بطل قول الشوكان(‪ )1‬ف الفوائد الجموعة ف الحاديث الوضوعة بعد‬
‫نقل شيء من كلم العراقي ذكره ابن الوزي ف الوضوعات وابن تيمية ف فتوى له‬
‫صه‬
‫صى كلمص‬
‫صا قاله انتهص‬
‫صن تلك الطرق والق ص مص‬
‫صث مص‬
‫صع الديص‬
‫صم بوضص‬
‫فحكص‬
‫وجه البطلن أنه كيف يكون ما قال ابن الوزي وابن تيمية حقا‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪101:‬‬

‫مع كونما من الشددين التعنتي ف الكم بالوضع على ما بسطته ف رسالت الجوبة‬
‫الفاضلة للسصئلة العشرة الكاملة وفص تعليقات تفصة الطلبصة فص مسصح الرقبصة السصماة‬
‫((بتحفة الكملة)) وقد تعقبهما جع من العلماء الحققي وأثبتوا كون الديث حسنا إما‬
‫لذاته ببعض أسانيده وإما لغيه بمع أسانيده بالباهي ل بجرد الظن والتخمي فانظر‬
‫إل مصصصصصصصصا قال ول تنظصصصصصصصصر إل مصصصصصصصصن قال‬
‫وكذا بطصل الكصم فص قول ابصن تيميصة فص(‪ )1‬منهاج السصنة مصا يذكرون مصن فضائل‬
‫عاشوراء ومصا ورد مصن التوسصعة على العيال وفضائل الصصافحة والناء والضاب‬
‫والغت سال ون و ذلك ويذكرون في ها صلة كل ذلك كذب على ر سول ال ل ي صح‬
‫صصصصى‬
‫صصصصيامه انتهص‬
‫صصصصل صص‬
‫صصصص فضص‬
‫صصصص عاشوراء إل فص‬
‫فص‬
‫وذلك لن كون أحاد يث الناء والغت سال ون و ذلك كذ با وإن كان صحيحا ل كن‬
‫كذب حديث التوسعة على العيال ليس بصحيح بل هو حسن متج به فهو ف الكم‬
‫الكلي كاذب كذبصه مصن جاء بعده فاحفصظ هذا كله ينفعصك فص الدنيصا والخرة‬
‫الاتةصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصص‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫اعلم أنه قد ذكر أصحاب الوظائف كثيا من أصناف الصلة بكيفيات معنية نقل عن‬
‫الشايخ الصوفية وذكروا لا ثرات وآثارا مصوصة وذكر بعضهم ف بعضها أحاديث‬
‫مرفوعة أو موقوفة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪102:‬‬

‫ذكر صلوات وأدعية مصوصة‬

‫ولنذ كر نبذا من ها أخذا من و سيلة الطالب ي إل م بة رب العال ي من تأليفات ب عض‬
‫مريدي ش يخ ال سلم مول نا ح سام الد ين الانكبوري خلي فة ش يخ الشا يخ نور الد ين‬
‫أح د بن ع مر بن أ سعد اللهوري و قد ر تب تلك الر سالة على مقد مة وثل ثة أبواب‬
‫وخاتةص الباب الول فص وظائف الليصل والنهار والسصبوع الثانص فص وظائف الواسصم‬
‫واليام والشهور وال سني والباب الثالث ف صلوات وأدعية مصوصة لقضاء الوائج‬
‫ودفصع العلل والبليات وكصل ذلك نقل عصن شيخصه وغيه مصن الشايصخ والصصوفية‬
‫فمنها صلة شكر ال وهي أن يصلي وقت الشراق ركعتي يقرأ ف الول الفاتة وآية‬
‫الكرسي إل خالدون وف الثانية آمن الرسول إل آخر البقرة وآية (ال نور السماوات‬
‫والرض إل بكل شيء عليم) وبعد السلم يصلي على النب ويقول اللهم ما أصبح ل‬
‫أو بأ حد من خل قك من نع مة فم نك وحدك ل شر يك لك فلك ال مد ولك الش كر‬
‫اللهم ل تشمت ل عدوي ول تسؤن ف صديقي ول تعل مصيبت ف دين ودنياي ول‬
‫ف الخرة ول ت عل الدن يا أ كب ه ي ول مبلغ عل مي ول ت سلط علي من ل يرح ن‬
‫اللهم إنا أصبحنا ف نعمة منك وعافية وستر فأتم علينا نعمتك وعافيتك وسترك ف‬
‫الدنيصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصا والخرة‬
‫ومن ها صلة ال ستعاذة و هي ركعتان ي صليهما ب عد صلة ش كر ال يقرأ فيه ما ب عد‬
‫الفات ة العوذت ي وي صلي على ال نب ب عد ال سلم ث يقول الل هم إ ن أعوذ بك من أن‬
‫يتخبطن الشيطان عند الوت وأعوذ بك من أن أموت ف سبيلك مدبرا وأعوذ بك من‬
‫أن أموت لدنيا وأعوذ بك من‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪103:‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫شر ما يري به الل يل والنهار وأعوذ بك م ا ا ستعاذءك م نه عبدك ونب يك م مد عل يه‬
‫الصصصصصصصصصصصصصصصصلة والسصصصصصصصصصصصصصصصلم‬
‫ومنها صلة الستخارة وهي ركعتان يصليهما بعد صلة الستعاذة يقرأ ف الول بعد‬
‫الفاتة سورة الكافرون وف الثانية سورة الخلص وبعدها يسلم يصلي على رسول ال‬
‫ث يقول اللهم خي ل واختر ل(‪ )1‬ول تكلن إل اختياري اللهم اجعل الية ف كل‬
‫قول وعمل أريده ف هذا اليوم والليلة اللهم وفقن لا تب وترضى من القول والعمل‬
‫صصصصصصصصصصر‬
‫صصصصصصصصصصة ويسص‬
‫صصصصصصصصصص عافيص‬
‫فص‬
‫ومن ها صلة ال ستحباب و هي ركعتان ي صليهما ب عد صلة ال ستخارة يقرأ ف الول‬
‫بعد الفاتة سورة الكوثر وف الثانية سورة الخلص وبعدها يسلم يصلي على النب ث‬
‫يقول الل هم اج عل ح بك أ حب الشياء إل وخشي تك أخوف الشياء عندي الل هم إذا‬
‫أقررت عيون أ هل الدن يا بدنيا هم فاقرر عي ن بك وبعباد تك واق طع ع ن لذائذ الدن يا‬
‫بأن سك والشوق إل لقائك واج عل طاع تك ف كل ش يء م ن يا ذا اللل والكرم‬
‫الل هم ارزق ن ح بك و حب من أح بك و حب من ي بك و حب من يقرب ن إل ح بك‬
‫واج عل ح بك أ حب إلي نا من الاء البارد للعطشان وا سقن شر بة من كأس م مد عل يه‬
‫السصصصصصصصصصلم ل نظمصصصصصصصصصأ بعدهصصصصصصصصصا أبدا‬
‫ومنها صلة شكر النهار وهي ركعتان يصليهما بعد صلة الستحباب ف كل ركعة‬
‫يقرأ سورة الخلص خ س مرات وبعدما ي سلم ي صلي على ال نب ث يقرأ ثلث مرات‬
‫المصد ل على حسصن الصصباح والمصد ل على حسصن البصيت والمصد ل على حسصن‬
‫الساء والمد ل على كل حال ث يقول اللهم لك المد حدا دائما خالدا مع خلودك‬
‫ولك المد حدا‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪104:‬‬

‫دائ ما ل منت هى له دون عل مك ولك ال مد حدا ل أ مد له دون مشيئ تك ولك ال مد‬
‫حدا ل جزاء لقائه إل رضاك ولك ال مد حدا ع ند كل طر فة ع ي وتن فس كل ن فس‬
‫المد ل كفاء حقه والصلة على نبيه ممد خي خلقه ث يقول اللهم رحتك أرجو فل‬
‫تكلنص إل غيك طرفصة عيص ول أقصل مصن ذلك وأصصلح ل شأنص كله بل إله إل أنصت‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وحدك ل شريك لك تب علي واغفر ل وارحن إنك أنت أرحم الراحي اللهم لك‬
‫المد وإليك الشتكى وبك الستعان وأنت الستعان وعليك التكلن ول حول ول قوة‬
‫إل بك ث يقول ثلث مرات المد ل بميع مامده كلها على جيع نعمائه كلها المد‬
‫ل حدا يوافصصصصصصصص نعمصصصصصصصصه ويكافصصصصصصصص مزيده‬
‫ومن ها صلة الع صمة و هي ركعتان ي صليهما ب عد ركعات صلة الشراق و هي ع شر‬
‫ركعات مموع ال صلوات ال مس ال ت مر ذكر ها يقرأ ف الرك عة الول ب عد الفات ة‬
‫سصورة يصس وفص الثانيصة سصورة اللك أو يقرأ فيهصم ثلث مرات سصورة الخلص‬
‫ومن ها صلة آداء حقوق الوالد ين و هي ركعتان يقرأ ف كل رك عة ب عد الفات ة سورة‬
‫الخلص أربع مرات أو آية الكرسي مرة وسورة الخلص ثلث مرات وبعدما يسلم‬
‫ي صلي على ال نب ث يقول يا لط يف أل طف ب وبوالدي ف ج يع الحوال ك ما ت ب‬
‫وترضى رب اغفر لما وارحهما كما ربيان صغيا وبطريقة أخرى منقولة عن الخدوم‬
‫قطب العال الشيخ ركن الدين وهي أن يصلي يوم الميس وقت الضحى ركعتي ف‬
‫كل ركعة يقرأ بعد الفاتة آية الكرسي ثلث مرات وسورة الخلص خس عشرة مرة‬
‫فمصصن صصصلى هذه الصصصلة صصصار مؤديصصا لميصصع حقوق والديصصه‬
‫ومنها صلة صحة النفس وهي ركعتان تصليان عقيب صلة الشراق يقرأ ف الول‬
‫ب عد الفات ة آ ية الكر سي والش مس مرة مرة ومرة و سورة الخلص ثلث مرات و ف‬
‫الثان ية آ ية الكر سي والض حى مرة مرة و سورة الخلص ثلث مرات ث يقول بعد ما‬
‫يسلم اللهم إن أسألك الصحة والعصمة والمانة وحسن اللق والرضى بالقدر‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪105:‬‬

‫ومن ها صلة ح فظ اليان و هي ركعتان ت صليان ب عد ركع ت الظ هر ال سنونتي يقرأ ف‬
‫الول ب عد الفات ة آ ية (إن رب كم الذي خلق ال سماوات والرض ف ستة أيام إل قوله‬
‫تعال إن رحة ال قريب من الحسني) وف الثانية (إن الذي آمنوا وعملوا الصالات)‬
‫إل آخر سورة الكهف ويقول بعدما يسلم سبحان من ل يزل كما هو الن سبحان من‬
‫ل يزال يكون كما كان وكما هو الن سبحان من ل يتغي بذاته ول ف صفاته ول ف‬
‫أسائه بدوث الكوان سبحان الدائم القائم سبحان القائم الدائم سبحان الي الذي ل‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫يوت سصبحان الذي ييصت اللئق وهصو حصي ل يوت سصبحان الول البدئ سصبحان‬
‫البا قي الغ ن سبحان من ت سمى ق بل أن ي سمى سبحان العلي العلى سبحانه وتعال‬
‫سبحانه سبحانه سبحانه فسبحان الذي بيده ملكوت كل شيء وإل يه ترجعون ويقول‬
‫فص السصجدة فص الركعتيص ثلث مرات يصا حصي يصا قيوم ثبتنص على اليان‬
‫ومنها صلة الفتح وهي أربع ركعات يصليها بعد صلة حفظ اليان يقرأ ف الول إذا‬
‫جاء نصر ال ثلث عشرة وف الثانية إحدى عشرة وف الثالثة تسع مرات وف الرابعة‬
‫سبع مرات وب عد ما ي سلم ي صلي على ال نب ويقول ثلث مرات يا مف تح ف تح و يا‬
‫مسبب سبب يا مفرح فرح يا ميسر يسر رب إن مغلوب فانتصر ث يقول إلي ضاقت‬
‫الذاهب إل إليك وخابت المال إل لديك وانقطع الرجاء إل منك وبطل التوكل إل‬
‫عليصك ل ملجصأ ول منجصى ول مفصر منصك إل إليصك رب ل تذرنص فردا وأنصت خيص‬
‫الوارث ي ث ي ضع يده على ال صدر ويقول سبعي مرة يا فتاح أبواب اللء والنعماء‬
‫ومنها صلة النور وهي ركعتان يصليهما بي العشاءين ف الول يقرأ بعد الفاتة سورة‬
‫البوج وفص الثانيصة والطارق ويقول بعدمصا يسصلم يصا حصي يصا قيوم يصا نور السصموات‬
‫والرض أسصصألك أن تصصصلي على ممصصد وأن تنور قلبصص بنور هدايتصصك‬
‫ومنها صلة إحياء القلب وهي ركعتان تصليان بعد صلة النور ف الول بعد الفاتة‬
‫يقرأ (وإلكم إله واحد) الية وف الثانية أو سورة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪106:‬‬

‫آل عمران ويقول بعصد الفراغ يصا حصي يصا قيوم أسصألك أن تيصي قلبص بنور معرفتصك‬
‫ومن ها صلة هد ية الر سول و هي ركعتان ت صليان ب عد صلة إحياء القلب في ما ب ي‬
‫العشاءين وإن شئت صليتهما وقت الشراق يقرأ ف الول بعد الفاتة سورة الضحى‬
‫و ف الثان ية سورة أل نشرح وإحدى عشرة مرة سورة الخلص وبعد ما ي سلم ي صلي‬
‫على النب إحدى عشرة مرة ويقول اللهم اجز عنا بينك ممدا ما هو أهله ومستحقه‬
‫وبلغ روحصصصصصصه منصصصصصصا التحيصصصصصصة والسصصصصصصلم‬
‫ومنها صلة شكر الليل وهي ركعتان تصليان فيما بي العشاءين يقرأ ف كل ركعة بعد‬
‫الفاتة سورة قل يا أيها الكافرون خس مرات ويقول بعدما يسلم ثلث مرات المد‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ل على حسصن السصاء والمصد ل على حسصن البصيت والمصد ل على حسصن الصصباح‬
‫ويقول مرة الل هم لك ال مد حدا دائ ما خالدا إل آ خر ما مر ذكره ف صلة ش كر‬
‫النهار‬
‫ومنها صلة الكوثر لزيادة نور البصر وهي ركعتان يقرأ ف كل ركعة بعد الفاتة سورة‬
‫الكوثر ثلث مرات ويقول بعد الفراغ اللهم متعن بسمعي وبصري واجعلهما الوارث‬
‫فصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصص‬
‫ومنها صلة الفردوس لرؤية ال تعال يقرأ ف الول بعد الفاتة ربنا تقبل منا إنك أنت‬
‫السميع العليم وف الثانية ربنا آتنا ف الدنيا حسنة وف الخرة حسنة وقنا عذاب النار‬
‫خ س مرات ويقول ب عد ال سلم الل هم إ ن أ سألك ال نة والرؤ ية وأعوذ بك من النار‬
‫ومنها صلة حفظ اليان وهي ركعتان تصليان ليل يقرأ بعد الفاتة ف كل ركعة (ربنا‬
‫ل تزغ قلوبنا) الية وآية (فاطر السماوات والرض أنت وليي ف الدنيا والخرة توفن‬
‫مسلما والقن بالصالي) ويقول بعد السلم اللهم إن أسألك إيانا دائما وأسألك قلبا‬
‫خاشعا وأسألك علما نافعا وأسألك يقينا صادقا وأسألك دينا قيما وأسألك رزقا طيبا‬
‫وأسألك عمل متقبل وأسألك العافية من كل بلية وأسألك حسن العافية ودوام‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪107:‬‬

‫العافيصة وأ سألك تام العاف ية وأ سألك الش كر على العاف ية وأ سألك الغ ن عن الناس‬
‫برحتصصصصصصصك يصصصصصصصا أرحصصصصصصصم الراحيصصصصصصص‬
‫ومن ها صلة ق هر الن فس و هي أر بع ركعات ي صليها ب عد سنة العشاء الخرة يقرأ ف‬
‫الول بعد الفاتة آية الكرسي ثلث مرات وف الثانية سورة الخلص والعوذتي مرة‬
‫وف الثالثة آية الكرسي ثلث مرات وف الرابعة سورة الخلص والعوذتي مرة وقال‬
‫بعضهصم يقرأ فص الول آيصة الكرسصي ثلث مرات وفص الثانيصة سصورة الخلص ثلث‬
‫مرات ويقول ب عد ال سلم أر بع مرات حال كو نه ساجدا سبحان القد ي الذي ل يزل‬
‫سبحان العل يم الذي ل ي هل سبحان الواد الذي ل يب خل سبحان الل يم الذي ل‬
‫يعجصصصصصل ويقول إحدى وعشريصصصصصن مرة يصصصصصا رحيصصصصصم‬
‫ومنها صلة سعادة الدارين وهي ركعتان تصليان فيما بي سنة العشاء والوتر يقرأ ف‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫كل ركعة بعد الفاتة سورة الخلص عشر مرات ويقول بعد السلم يا فتاح مائة مرة‬
‫ومنها صلة التوبة وهي ركعتان تصليان بعد الوتر وركعت التطوع جالسا بعده يقرأ ف‬
‫كل منهما بعد الفاتة سورة الخلص خس مرات ويقول بعد الفراغ اللهم إنك تعلم‬
‫ما ف سري وعلني ت فأق بل معذر ت وتعلم حاج ت فاعط ن سؤل وتعلم ما ف نف سي‬
‫فاغفر ل ذنوب فإنه ل يغفر الذنوب إل أنت اللهم إن أسألك إيانا يباشر قلب ويقينا‬
‫صصادقا حتص أعلم أنصه لن يصصيبن إل مصا كتبصت ل وأسصألك رضاء باص قسصمت ل‬
‫ومن ها صلة ال نبياء و هي أر بع ركعات ت صلى ب عد صلة التو بة يقرأ ب عد الفات ة ف‬
‫الول سورة الخلص عشر مرات وف الثانية عشرين مرة وف الثالثة ثلثي مرة وف‬
‫الرابعة أربعي مرة ويسجد بعدما يسلم ويقول ف السجدة اللهم ارزقن سعادة الدنيا‬
‫والخرة‬
‫ومنها صلة القربة وهي ركعتان يصليهما بالليل يقرأ ف كل ركعة بعد الفاتة سورة‬
‫الخلص سبعي مرة ويقول ب عد الفراغ ا ستغفر ال وأ سأله التوبة سبعي مرة وي صلي‬
‫على النب سبعي مرة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪108:‬‬

‫ومنها صلة مزيد العمر وهي ركعتان ف كل ركعة يقرأ بعد الفاتة سورة الخلص‬
‫خسصصص مرات أو آيصصصة الكرسصصصي مرة وسصصصورة الخلص ثلث مرات‬
‫ومنها صلة لقاء ال وهي ركعتان يصليهما قبل الوتر ف الركعة الول يقرأ بعد الفاتة‬
‫سصصصصورة الفتصصصصح ثلث مرات والثانيصصصصة سصصصصورة الخلص‬
‫ومن ها صلة الا جة و هي ركعتان ي صليهما ب عد صلة الته جد ف الول يقرأ الفات ة‬
‫سبع مرات و سورة قل يا أي ها الكافرون مرة و ف الثان ية الفات ة سبع مرات و سورة‬
‫الخلص ويقول بعصد السصلم سصبحان ال وبمده سصبحان ال العظيصم عشصر مرات‬
‫ويقول يا غياث الستغيثي أغثنا عشر مرات وكذلك (ربنا أتم لنا نورنا واغفر لنا إنك‬
‫على كصصصصصصصصصصل شيصصصصصصصصصصء قديصصصصصصصصصصر)‬
‫ومن ها صلة ال ضر و هي ركعتان ت صليان ب عد الته جد ف الول ب عد الفات ة سورة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الخلص ثلث مرات وسصورة الفلق ثلث مرات وفص الثانيصة سصورة الخلص ثلث‬
‫مرات وسورة الناس ثلث مرات ويسجد بعد السلم ويقول فيها سبع مرات يا ال يا‬
‫صصصصه‬
‫صصصصأل حاجتص‬
‫صصصص يسص‬
‫صصصصمد ثص‬
‫صصصصا صص‬
‫صصصصد يص‬
‫أحص‬
‫ومنها صلة الحبة وهي أربع ركعات تصلى بعد صلة الضر يقرأ ف الركعة الول‬
‫بعد الفاتة يا ال مائة مرة وف الثانية بعد الفاتة يا رحن مائة مرة وف الثالثة يا رحيم‬
‫مائة مرة وفصصصصصصص الرابعصصصصصصصة يصصصصصصصا ودود مائة مرة‬
‫ومنها صلة سعادة الولد وهي ركعتان تصليان بعد ما قبلهما ف الركعة الول يقرأ‬
‫ب عد الفات ة (رب نا هب ل نا من أزواج نا وذريات نا قرة أع ي واجعل نا للمتق ي إما ما) و ف‬
‫الثانية (رب هب ل من لدنك ذرية طيبة إنك سيع الدعاء) ويقول بعد السلم اللهم‬
‫أسعد أولدنا بفضلك وأنبتهم نباتا حسنا وأصلحهم كما أصلحت به عبادك الصالي‬
‫يصصصصصصصصصصا أرحصصصصصصصصصصم الراحيصصصصصصصصصص‬
‫ومنها صلة حفظ اليان وهي أربع ركعات تصلى يوم المعة ف كل ركعة بعد الفاتة‬
‫يقرأ سصورة الخلص إحدى عشرة مرة وبعصد الفراغ يقول ل حول ول قوة إل بال‬
‫مائة مرة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪109:‬‬

‫ومنهصا صصلة الكوثصر لقضاء الفوائت وهصي أن يصصلي فص يوم المعصة مصن فاتصت منصه‬
‫صلوات ول يعلم عدد الفوائت في صلي أر بع ركعات قائل نو يت أن أ صلي ل أر بع‬
‫ركعات تكفيا لقضاء ما فات من ف جيع عمري ويقرأ ف كل ركعة بعد الفاتة آية‬
‫الكر سي مرة و سورة الكو ثر خ س عشرة مرة وي صلي على ال نب مائة مرة وي ستغفر‬
‫ويقول اللهم يا سابق الفوت ويا سامع الصوت ويا ميي العظام بعد الوت صلي على‬
‫ممد وعلى آل ممد واجعل ل فرجا ومرجا ما أنا فيه إنك تعلم ول أعلم وأنت تقدر‬
‫ول أقدر وأنت علم الغيوب يا معطي العطايا ويا غافر الطايا يا سبوح يا قدوس ربنا‬
‫ورب اللئ كة والروح رب أغ فر وار حم وتاوز عما تعلم إ نك أ نت العلي الع ظم يا‬
‫سصصصاتر العيوب يصصصا ذا اللل والكرام يصصصا أرحصصصم الراحيصصص‬
‫ومن ها صلة ليلة عاشوراء مائة رك عة ف كل رك عة يقرأ ب عد الفات ة سورة الخلص‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ثلث مرات‬
‫ومنها صلة وقت السحر من ليلة عاشوراء وهي أربع ركعات ف كل ركعة بعد الفاتة‬
‫يقرأ آ ية الكر سي ثلث مرات و سورة الخلص إحدى ع شر مرة وب عد الفراغ يقرأ‬
‫سصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصورة الخلص مائة مرة‬
‫ومنهصا صصلة يوم عاشوراء عنصد الشراق يصصلي ركعتيص فص الول بعصد الفاتةص آيصة‬
‫الكرسي وف الثانية (لو أنزلنا هذا القرآن) إل آخر سورة الشر ويقول بعد السلم يا‬
‫أول الولي ويا آخر الخرين ل إله إل أنت خلقت أول ما خلقت ف هذا اليوم وتلق‬
‫آخر ما تلق ف هذا اليوم أعطن فيه خي ما أوليت فيه أنبيائك وأصفيائك من ثواب‬
‫البل يا وأ سهم ل نا ما أعطيت هم ف يه من الكرا مة ب ق م مد عل يه ال صلة وال سلم‬
‫ومنها صلة يوم عاشوراء ست ركعات ف الول بعد الفاتة سورة الشمس وف الثانية‬
‫إنا أنزلناه وف الثالثة إذا زلزلت وف الرابعة سورة الخلص وف الامسة سورة الفلق‬
‫و ف السادسة سورة الناس ويسجد بعد السلم ويقرأ فيها قل يا أيها الكافرون سبع‬
‫مرات ويسأل ال حاجته‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪110:‬‬

‫ومن ها صلة ال صماء و هي أر بع ركعات ي صليها ف يوم عاشوراء وآ خر ج عة من‬
‫رمضان ويوم الترو ية ويوم ع يد الض حى ويوم عر فة وخا مس ع شر شعبان ويقرأ ف‬
‫الول بعصد الفاتةص سصورة الخلص إحدى عشصر مرة وفص الثانيصة سصورة قصل يصا أيهصا‬
‫الكافرون ثلث مرات و سورة الخلص إحدى عشرة مرة و ف الثال ثة سورة التكا ثر‬
‫مرة وسورة الخلص إحدى عشر مرة و ف الراب عة آية الكرسي ثلث مرات وسورة‬
‫صصصصصصصصصصصصن مرة‬
‫صصصصصصصصصصصصا وعشريص‬
‫الخلص خسص‬
‫ومنهصا صصلة خامصس عشصر الحرم وهصي ركعتان فص كصل ركعصة بعصد الفاتةص سصورة‬
‫الخلص ثلث مرات وقصصصصصصل يصصصصصصا أيهصصصصصصا الكافرون مرة‬
‫ومن ها صلة الربعاء ال خر من ش هر صفر و هي ركعتان ت صليان و قت الض حى ف‬
‫أولها يقرأ بعد الفاتة (قل اللهم مالك اللك) اليتي مرة وف الثانية (قل ادعوا ال أو‬
‫ادعوا الرحن) اليتي ويصلي على النب بعدما يسلم ث يقول اللهم اصرف عن شر‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫هذا اليوم واعصمي شؤمه واجعله علي رحة وبركة وجنبن عما أخاف فيه من نوساته‬
‫صم الراحي ص‬
‫صا أرحص‬
‫صا مالك النشور يص‬
‫صع الشرور ويص‬
‫صا دافص‬
‫صه بفضلك يص‬
‫وكرباتص‬
‫ومنها صلة أول ليلة من رجب بعد الغرب يصلى عشرين ركعة ف كل ركعة سورة‬
‫الخلص مرة بعصصصصصصصصصصصصصد الفاتةصصصصصصصصصصصصص‬
‫ومنها صلة أول ليلة من رجب يصلي بعد العشاء ركعتي يقرأ ف الول بعد الفاتة أل‬
‫نشرح مرة وسصورة الخلص ثلث مرات وفص الثانيصة بعصد أل نشرح مرة سصورة‬
‫الخلص وسصصصصصصصصصورة الفلق وسصصصصصصصصصورة الناس مرة مرة‬
‫ومن ها صلة من سوبة إل أو يس القر ن(‪ )1‬و هي ف را بع ر جب وخام سه وثال ثه و قت‬
‫الضحى بعد أن يغتسل أربع ركعات يقرأ فيها ما شاء ويقول بعد السلم ل إله إل ال‬
‫اللك ال ق ال بي ل يس كمثله ش يء و هو ال سميع الب صي سبعي مرة ث ي صلي أر بع‬
‫ركعات يقرأ ف كل ركعة بعد الفاتة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪111:‬‬

‫سورة النصر مرة وبعد السلم يقول إنك أقوى معي وأهدى دليل بق إياك نعبد وإياك‬
‫نسصتعي سصبعي مرة ثص يصصلي أربصع ركعات يقرأ فص كصل ركعصة بعصد الفاتةص سصورة‬
‫الخلص ثلث مرات ويقرأ بعصد الفراغ سصورة أل نشرح سصبعي مرة وكذلك تصصلى‬
‫هذه الصصلوات ف الثالث ع شر من ر جب والرا بع ع شر والا مس عشصر والسصابع‬
‫والعشريصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن‬
‫صا(‪)1‬‬
‫صا عليهص‬
‫صا لا ص ومص‬
‫صع مص‬
‫صا مص‬
‫صر ذكرهص‬
‫صد مص‬
‫صلة الرغائب وقص‬
‫صا صص‬
‫ومنهص‬
‫ومنها صلة ليلة الامس عشر من رجب عشر ركعات ف كل ركعة يقرأ بعد الفاتة‬
‫سورة الخلص ثلث مرات ويقول بعد الفراغ سبحان ال وبمده سبحان ال العظيم‬
‫مائة مرة‬
‫ومنها صلة يوم الستفتاح وهو الامس عشر من رجب وهي خسون ركعة ف كل‬
‫رك عة يقرأ ب عد الفات ة سورة الخلص والعوذت ي مرة مرة هذا و قت الشراق وب عد‬
‫الزوال من ذلك اليوم يصلي ثان ركعات يقرأ فيها ما شاء ث يصلي ثان ركعات بعد‬
‫الظهر ف كل ركعة بعد الفاتة سورة الخلص وسورة الكافرون ث بعد الفراغ يقرأ‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الفاتة مائة مرة وكذلك سورة الخلص وآية الكرسي عشر مرات وآمن الرسول إل‬
‫آخر سورة البقرة عشر مرات وسورة النعام والكهف ومري وطه وال السجدة ويس‬
‫والصافات وحم السجدة وسورة الدخان وسورة الفتح والواقعة واللك وإذا السماء‬
‫انشقت إل آخر القرآن ث يقول يا قاضي حوائج الطالبي مرة ويدعو بدعاء الستفتاح‬
‫صصصصصصصادق‬
‫صصصصصصصر الصص‬
‫صصصصصصصن جعفص‬
‫وهذا كله منقول عص‬
‫ومن ها صلة ليلة ال سابع والعشر ين من ر جب و هي اثن تا ع شر رك عة ب سلم وا حد‬
‫وب ست ت سليمات يقرأ ف كل رك عة ب عد الفات ة سورة القدر مرة و سورة الخلص‬
‫ثلث مرات ويقول بعصد الفراغ سصبحان ال وبمده سصبحان ال العظيصم مائة مرة‬
‫ويصلي على النب مائة مرة(‪)2‬‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪112:‬‬

‫ومنها صلة آخر جعة من رجب لطول العمر وهي اثنتا عشر ركعة بثلث تسليمات‬
‫يقرأ ف كل ركعة بعد الفاتة آية الكرسي مرة وقل يا أيها الكافرون مرة وقل هو ال‬
‫أحد ثلث مرات وبعد كل سلم يقرأ عشر مرات هذا الدعاء يا أجل من كل جليل‬
‫ويا أعظم من كل عظيم ويا أعز من كل عزيز ويا أكرم من كل كري ويا أرحم من‬
‫كل رحيم ويا أوحد من كل واحد ويا خي من كل أحد أنت رب ل رب ل غيك يا‬
‫غياث الستغيثي ورجاءهم أغثن بفضلك ورحتك يا أرحم الراحي ومد عمري مدا ف‬
‫خي وعافية وهب ل عمرا طويل ف رضاك يا كري يا وهاب يا رحيم يا تواب ويقول‬
‫ثلث مرات استغفر ال الذي ل إله إل هو الي القيوم واستعصمه واستنصره وأتوب‬
‫إليصصصصصصصه إنصصصصصصصه هصصصصصصصو التواب الرحيصصصصصصصم‬
‫ومنها صلة آخر ليلة من رجب وهي اثنتا عشرة ركعة بست تسليمات يقرأ فيها ما‬
‫شاء ويقول ب عد الفراغ سبحان ال ال أ كب مائة مرة وي ستغفر مائة مرة وي صلي على‬
‫النصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصب مائة مرة‬
‫ومنها صلة أول ليلة من ليال شعبان وهي أن يصلي اثن ت عشر ركعة ف كل ركعة‬
‫ب عد الفات ة سورة الخلص خ س ع شر مرة ث ي صلي و قت ال سحر ركعت ي ف كل‬
‫ركعة بعد الفاتة سورة الخلص مائة مرة ويقول ف الركوع والسجود سبوح قدوس‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫رب اللئكصة والروح سصبحان مصن هصو قائم على كصل نفصس باص كسصبت‬
‫ومنها صلة ليلة النصف من شعبان وهي مائة ركعة بمسي تسليمة ف كل ركعة بعد‬
‫الفاتة سورة الخلص عشر مرات ويقرأ بعد كل شفع تسبيح التراويح وبعد الفراغ‬
‫يسصجد ويقول فص السصجدة أعوذ بوجهصك الذي أضاءت بصه السصماوات السصبع‬
‫والرضون السبع وتكشفت به الظلمات وصلح عليه أمر الولي والخرين من فجاءة‬
‫نقم تك و من تول عافي تك و من شر كتاب قد سبق أعوذ بعفوك من عقا بك وأعوذ‬
‫برضاك من سخطك وأعوذ بك م نك جل ثناؤك و ما أبلغ مد حك ول أح صي ثناء‬
‫عليك‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪113:‬‬

‫أ نت ك ما أثن يت على نف سك يا ذا اللل والكرام سجد لك سوادي وخيال وآ من‬
‫بك فؤادي وأقر بك لسان وها أنا ذا يديك يا أعظم كل عظيم اغفر ل ذنب العظيم‬
‫فإنه ل يغفره غيك يا عظيم ث يرفع رأسه من السجود ويصلي على النب ويقول اللهم‬
‫اجعلنا من أعظم عبادك نصيبا ف كل خي تقسمه على العالي بل إله إل أنت هب ل‬
‫قل با تق يا نق يا من الشرك بر يا ل كافرا ول شق يا ث ي سجد الثان ية ويقول في ها أع فر‬
‫وج هي ف التراب لسيدي وحق لوجه سيدي أن تعفر الوجوه له سجد وج هي الفا ن‬
‫لوجهصصك الباقصصي إليصص ل ترمصصن وجهصصا خصصر لك سصصاجدا(‪)1‬‬
‫قلت قد ورد بعض اللفاظ من هذه الذكار عن النب أنه قالا ف سجدة من سجود‬
‫صلواته ف ليلة النصف من شعبان فأخرج البيهقي بسند ضعيف عن عائشة من حديث‬
‫طو يل أن ا سعت ال نب يقول ف سجوده أعوذ بعفوك من عقا بك وأعوذ برضاك من‬
‫سخطك وأعوذ بك م نك جل وج هك ل أح صي ثناء عل يك أ نت ك ما أثن يت على‬
‫نفسك فذكرت ذلك له فقال يا عائشة تعلميهن وعلميهن فإن جبيل علمنيهن وأمرن‬
‫أن أرددهصصصصصصصصصن فصصصصصصصصص السصصصصصصصصصجود(‪)2‬‬
‫و ف روا ية أخرى عن ها أخرج ها البيه قي أي ضا أن ا سعت رسول ال يقول ف سجوده‬
‫سجد لك خيال وسوادي وآمن بك فؤادي فهذه يدي وما جنيت على نفسي يا عظيم‬
‫يرجى لكل عظيم اغفر الذنب العظيم سجد وجهي للذي صوره وشق بصره ويقول ف‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫السجدة الثانية أعوذ برضاك من سخطك وأعوذ بعفوك من عقابك وأعوذ بك منك ل‬
‫أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك أقول كما قال أخي داود أعفر‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪114:‬‬

‫وجهي بالتراب وحق له أن يسجد ث قال بعدما رفع رأسه اللهم ارزقن قلبا نقيا من‬
‫الشصصصصصصر تقيصصصصصصا ل جافيصصصصصصا ول شقيصصصصصصا(‪)1‬‬
‫ومنهصا صصلة أول ليلة مصن رمضان وهصي ركعتان يقرأ فيهمصا سصورة الفتصح أو سصورة‬
‫الخلص مائة مرة وب عد الفراغ يقرأ سورة القدر ع شر مرات وي صلي على ال نب مائة‬
‫مرة‬
‫ومن ها صلة القدر ليلة ال سابع والعشر ين من رمضان و هي اثن تا ع شر رك عة ف كل‬
‫ركعة الفاتة مرة وسورة الخلص ثلث مرات وبعد الفراغ يقرأ سبحان ال وبمده‬
‫سبحان ال العظيم مائة مرة وف رواية مائة ركعة ف كل ركعة سورة الخلص خس‬
‫مرات‬
‫ومنهصا صصلة آخصر ليلة مصن رمضان وهصي عشصر ركعات باص شاء مصن القرآن وبعدهصا‬
‫يستغفر ألف مرة ث يسجد ويقول يا حي يا قيوم يا ذا اللل والكرام يا رحن الدنيا‬
‫والخرة يا أر حم الراح ي يا إله الول ي والخر ين أغ فر ذنو ب وتق بل م ن صلت‬
‫وصصصصصصصصصصصصصصصصيامي وقيامصصصصصصصصصصصصصصصي‬
‫ومن ها صلة ليلة ع يد الف طر و هي أر بع ركعات ف كل رك عة يقرأ ب عد الفات ة سورة‬
‫الخلص والعوذتي ويقول بعد السلم سبحان ال وبمده سبحان ال العظيم سبعي‬
‫مرة ويصصصصصصصصصلي على النصصصصصصصصب سصصصصصصصصبعي مرة‬
‫ومنهصا صصلة يوم الفطصر بعصد صصلة العيصد وقصد مصر ذكرهصا مصع حديثهصا‬
‫ومن ها صلة أول ليلة من ذي ال جة و هي ركعتان يقرأ ف الول ب عد الفات ة ثلث‬
‫آيات من أول سورة النعام وف الثانية قل يا أيها الكافرون‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪115:‬‬

‫ومن ها صلة ليلة الترو ية و هي ركعتان ف كل من ها ب عد الفات ة ليلف قر يش خ س‬
‫مرات‬
‫ومن ها صلة يوم الترو ية و هي ست ركعات ف الول ب عد الفات ة سورة الع صر و ف‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الثانية ليلف قريش وف الثالثة سورة الكافرون وف الرابعة إذا جاء نصر ال ث يسلم‬
‫ثصص يصصصلي ركعتيصص فصص كصصل ركعصصة سصصورة الخلص ثلث مرات‬
‫ومن ها صلة ليلة عر فة و هي مائة رك عة ف كل رك عة سورة الخلص ثلث مرات‬
‫ومنهصا صصلة يوم عرفصة وهصي أربصع ركعات فص كصل ركعصة سصورة القدر ثلث مرات‬
‫وسصورة الخلص إحدى وعشريصن مرة وبعصد السصلم يسصتغفر ال سصبعي مرة يقول‬
‫ا ستغفر ال وأتوب إل يه ا ستغفر ال للمؤمن ي والؤمنات وي صلي على ال نب سبعي مرة‬
‫وف رواية يصلي يوم عرفة ركعتي ف كل ركعة الفاتة ثلث مرات وسورة الخلص‬
‫مائة مرة و سورة الكافرون ثلث مرات و ف روا ية ي صلي أر بع ركعات ف كل رك عة‬
‫سصصصصصصصصصصصصصورة الخلص خسصصصصصصصصصصصصصي مرة‬
‫ومن ها صلة ليلة ع يد الض حى و هي اثن تا ع شر رك عة ف كل رك عة ب عد الفات ة آ ية‬
‫صصصصصص مرات‬
‫صصصصصصورة الخلص خسص‬
‫صصصصصصي مرة وسص‬
‫الكرسص‬
‫ومن ها صلة يوم الن حر و هي ركعتان ب عد صلة ع يد الض حى ف كل رك عة سورة‬
‫الشمصصصصصصس خسصصصصصص مرات بعصصصصصصد الفاتةصصصصصص‬
‫ومنها صلة آخر يوم من ذي الجة وهي ركعتان ف كل ركعة آية الكرسي مائة مرة‬
‫وسورة الخلص خسا وعشرين مرة ويقول بعد الفراغ اللهم ما عملت من عمل ف‬
‫هذه السنة ما نيتن عنه ول ترضه ونسبته ول تنسه وحلمت عن بقدرتك على عقوبت‬
‫ودعوت ن إل التو بة بعد جرأ ت عليك الل هم إن استغفرك منها يا غفور فاغفر ل وما‬
‫عملت من ع مل ترضاه ووعدت ن عل يه الثواب فتقبله م ن ول تق طع رجائي يا عظ يم‬
‫الرجاء برحتك يا أرحم الراحي‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪116:‬‬

‫وهذا نبذ ما ذكر ف وسيلة الطالبي وفيها صلوات أخرى بتراكيب شت لدفع البليات‬
‫وقضاء الوائج وكشصف الهمات وغيص ذلك مصن شاء الطلع عليهصا فليجصع إليهصا‬
‫وقد ذكر بعضا ما أوردنا وبعضا ما ل نذكره هنا صاحب الوراد وشارحه مؤلف كن‬
‫العباد ومؤلف الغنيصة وقوت القلوب ومؤنصس الفقراء وغيهصا مصن كتصب الوراد‬
‫والوظائف الملوءة مصصصصصصصصصصصصصصصصصصصن الطرائف واللطائف‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫و قد افترق ج ع من أ هل ع صرنا و من قبل نا ف باب أداء امثال هذه ال صلوات فرقت ي‬
‫ففرقصة مشددة فص النصع وإثبات ابتداعهصا والكصم عليهصا بكوناص مالفصة للسصنة ومصن‬
‫مترعات الصوفية وفرقة متساهلة ف الخذ با والعمل با مع الهتمام التام أزيد من‬
‫اهتمام أداء ما ثبت عن النب وأصحابه الكرام وق بلغ تشدد الفرقة الول إل الطعن‬
‫على كباء الشايخ الصوفية وتساهل الفرقة الثانية إل اعتقاد كونا من السنن الشرعية‬
‫والثار الرضيصصصصصصصصصصصصصصة النبويصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫وقد أجبت ف هذا الباب غي مرة با يتاره كل منصف متجبنا عن تساهل التساهل‬
‫وتشدد التعسصف وهذا مصن نعصم ال تعال علي حيصث يرشدنص فص كصل باب طريصق‬
‫ال صواب ويلهمن طريقا وسطا ب ي طريق التساهلي الاحدين وب ي طريق الشددين‬
‫الكاسدين وكم ل على من من منن متصة ل أقدر على أداء شكرها ولو كان ذلك ف‬
‫اليوم مائة ألف مرة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪117:‬‬

‫أقوال العلماء على هذه الصلوات‬

‫ولنذكر ههنا نبذا من أقوال الفرقتي ونبي ما لا وما عليها بيث يتار منصف القلب‬
‫والعي ث نق الق ونبطل الباطل ولو كره الاهل الامل أو الفاضل الغافل ولثل هذا‬
‫فليعمصل العاملون ولو كره الاهلون مصن غيص خوف أن تلومصه اللئمون الغافلون‬
‫وأ ما الفر قة الول فمن هم من قال أن هذه ال صلوات بتراك يب م صوصة ل تث بت عن‬
‫صاحب الشريعة فهي بدعة ولك بدعة ضللة وفيه أن كلية كل بدعة ضللة مصوص‬
‫البعض أن أريد بالبدعة معناها اللغوي فت ستثن البد عة الواج بة والندوبة والباحة فإن‬
‫البدعة بالعن اللغوي منقسمة إل القسام المسة هذه الثلثة والكروهة والحرمة وإن‬
‫أريد با العن الشرعي وهو ما استحدث من غي دللة أحد من الدلة الشرعية فالكلية‬
‫صحيحة وليطلب الب سط ف هذا الب حث من ر سائلي ترو يح النان بتشر يح ح كم‬
‫شرب الدخان والتحقيق العجيب ف التثويب وإقامة ال جة على أن الكثار ف التعبد‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ل يس ببد عة وآكام النفائس ف أداء الذكار بل سان الفارس وبالملة فالضللة لي ست‬
‫إل التص ل يدل عليهصا دليصل شرعصي أصصل ل بنفسصها ول بنظيهصا ول تدخصل تتص‬
‫العمومات الشرعية ل ما عداها وإن صدق عليها البدعة اللغوية ومن العلوم أن هذه‬
‫ال صلوات الخ صوصة لي ست كذلك فإن الرء م ي في ما يناله ي صلي التطوع ما شاء‬
‫وكيف شاء فإن الصلة خي موضوع من شاء فليقلل ومن شاء فليكثر ما ل يدل دليل‬
‫ينصصصصصصصصصصع عنصصصصصصصصصصه ويزجصصصصصصصصصصر‬
‫ومنهم من قال أن هذه الدعوات الاصة الت ذكروها أن يدعو با‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪118:‬‬

‫الصلي داخل الصلة أو خارجها ل تثبت ف الحاديث النبوية واليات القرآنية فتكون‬
‫بدعصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫وف يه أن ن صوص ادعاء القرآن ية والديث ية ل ت كم ب صوصية عبارة دون عبارة وكذا‬
‫ن صوص الذكار الل ية فللذا كر أن يذ كر ال بأي بعبارة شاء وللدا عي أن يدعوه بأي‬
‫لفظ شاء وما ل يشتمل الذكر والدعاء على أمر غي شرعي ل ينع عنه ف الشريعة ول‬
‫يكون بدعصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصة ول ضللة‬
‫ومن هم من قال تكرار ال سورة ف ال صلة الذي هو موجود ف صلواتم ال ت عملو ها‬
‫خلف السصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصنن الأثورة‬
‫وفيه أن هذا ف الفرائض إما ف التطوع فهو جائز بل كراهة كما نص عليه الفقهاء ف‬
‫الكتب الفقهية ودلت عليه نصوص الديث القولية والفعلية كما ل يفى على من مهر‬
‫فصصصصصصصصصصصصصصص العلوم الشرعيصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫ومنهصم مصن قال تصصيص السصور التص قرورهصا ماص ل يدل عليصه دليصل شرعصي‬
‫وفيه أنه قد ورد مثل هذه التخصيصات كثيا ف الديث النبوي ومرد التخصيص غي‬
‫مضصصصصصصر مصصصصصصا ل ينجصصصصصصر إل التزام منكصصصصصصر‬
‫ومن هم من قال أن أداء هذه ال صلوات ف ال ساعات الليل ية والنهار ية ح سبما ذكروه‬
‫ورتبوه منجر إل الشقة والكلفة ومثل ذلك ينع عنه ف الشريعة بل كثرة العبادة على‬
‫صصة وضللة‬
‫صصالة بدعص‬
‫صصاحب الرسص‬
‫صصن حضرة صص‬
‫صصت عص‬
‫صصا ثبص‬
‫خلف مص‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وفيصه أن هذا القول بإطلقصه ل يقول إل مصن ل تصصل له لذة فص العبادة ول يشتغصل‬
‫بالعبادة إل بكره وجب من متسب الشريعة وليس له نصيب من اللطائف الروحانية ول‬
‫له حظ وذوق من السرار الربانية والقول يكون كثرة العبادة مطلقا بدعة ليس إل من‬
‫تلبيسات إبليس الفية وقد ألفت ف تقيق هذه السألة رسالة مستقلة مسماة بإقامة‬
‫الجة على أن الكثار ف التعبد ليس ببدعة فليطالعها بنظر النصاف من شاء النجاة‬
‫من ظل مة العتاق ولعمري ل يس جواب هؤلء الطاعن ي الهلء والعابث ي السفهاء إل‬
‫بالعمل با حكم به رب العالي بقوله لكم دينكم ول دين فذرهم ف طغيانم يعمهون‬
‫وهم ف ريبهم يترددون‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪119:‬‬

‫ومنهصم مصن قال فص تصصيص ليال السصنة وأيامهصا الاصصة بأنواع العبادة ل تثبصت فص‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫الشريعص‬
‫وفيه أن تصيص اليام التبكة والليال التشرفة بالعبادات التفرقة قد ثبت بالحاديث‬
‫النبو ية ومنكره إ ما جا هل وإ ما أع مى و من كان ف هذه الدار أع مى ف هو ف الخرة‬
‫أعمصصصصى وأمصصصصا متعنصصصصت حائد عصصصصن الطرق السصصصصوية‬
‫وأ ما الفر قة الثان ية و هي العرو فة بفر قة الشي خة ف قد تقابلت مع الفر قة الول تقا بل‬
‫الضداد بالضداد وأفسصصصصصصصصصصصصصد عقائد أرباب الرادة والوراد‬
‫ف من منكرات هؤلء التزام أمثال هذه ال صلوات الأثورة عن ال صوفية أك ثر من التزام‬
‫التطوعات الثاب تة بالن صوص الشرع ية فإ ن رأ يت كثيا من هم ل يلتزمون أداء صلوات‬
‫الشراق والض حى و صلة الزوال و صلة الواب ي وال سنن والغ ي الرات بة ق بل الع صر‬
‫وب عد العشاء وب عد الظ هر و صلة الته جد وغي ها م ا وردت بفضل ها الخبار النبو ية‬
‫ويهتمون بأداء الرغائب وصصلة عاشوراء وصصلة ليلة الرغائب وصصلة حفصظ اليان‬
‫وقهصصصصر النفصصصصس وغيهصصصصا ماصصصص ذكرهصصصصا الصصصصصوفية‬
‫وهذا لعمري عدوان أي عدوان وطغيان أي طغيان فإن كل أ حد يعلم أن العبادة ال ت‬
‫رغب إليها صوف ولو كان من أكابر الولياء تفضل عليها العبادة الت رغب إليها سيد‬
‫النبياء والنجم إذا هوى ما ينطق عن الوى إن هو إل وحي يوحى علمه شديد القوى‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫و من منكرات هؤلء ما رأ يت ف كثي ين أن م يهتمون بآراء هذه ال صلوات أك ثر من‬
‫اهتمام الفروضات ول ي صل ل م الذوق والشوع و ف الفروضات ما ي صل ل م ف‬
‫هذه الصلوات بل بعضهم يتركون حضور الساجد وجاعات الصلوات لشتغالم بثل‬
‫هذه الوراد والصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصلوات‬
‫وهذه جهالة كبية وضللة كثية ح يث يتركون ما هو ال سنون أو الوا جب ويهتمون‬
‫با ليس بفرض ول واجب ونظيه الذي هو من مكائد إبليس الفية إن كثيا منهم ل‬
‫ي صل ل م الذوق والشوق والو جد ف ساع القرآن والتلوة م ثل ما ي صل ل م من‬
‫ساع الشعار الخصوصة والزامي الحرمة‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪120:‬‬

‫ومصن منكرات هؤلء اعتقادهصم الحاديصث الذكورة فص هذه الصصلوات فص رسصائل‬
‫الصوفية صحيحة غي ضعيفة وهو خطأ عظيم وغلط جسيم وقعوا فيه من جهة مرد‬
‫ح سن ال ظن بال صوفية من دون الهارة العلم ية و من دون عدم معر فة مرا تب الرجال‬
‫وعدم امتياز هم ب ي ال صوفية وب ي نقاد الرجال و قد مر م نا ما يتعلق بذه ال سألة ف‬
‫القدمصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫ومن منكرات هؤلء ظنهم أن هذه الصلوات ثابتة ف حضرة الرسالة اعتمادا على ذكر‬
‫طائفصصصصصصصصصصصصصصصصة الوليصصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫وهصو أيضصا خطصأ منشأه عدم المتياز بيص مراتصب الصصوفية وبيص مراتصب نقاد ظاهصر‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫الشريعص‬
‫و من منكرات هؤلء ج عل الشريعصة مالفصة للطريقصة وظنهصم أن مسصلك علماء ظاهصر‬
‫الشريعة غي مسلك علماء القيقة ومن ث تراهم يقولون هذه الصلة أو هذا الورد أو‬
‫هذا العقل الفلن ثابت من أوت العلم اللدن فيكفينا ذلك وإن ل يوافقه ظاهر الشرع‬
‫أو ورد ما يالفه فيما هنالك وكثيا ما يتفوهون بثل هذا ف بث الزامي عند عرض‬
‫الحاديصث الصصحيحة الواردة فص حرمتهصا عليهصم وإلزامهصم بأحسصن التقاريصر‬
‫وهذا وهم فاسد وفهم كاسد فقد أجع علماء السلم من حلة ألوية الشرع والشايخ‬
‫الكرام على أن كصل طريقصة مالفصة للشريعصة مردودة وأنصه ل يسصتقيم أمصر التصصوف‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫والول ية إل باتباع الشري عة وأ نه ل منافاة ول مباي نة ب ي الشريعصة والطريقصة و كباء‬
‫صصصصصة‬
‫صصصصصة القبيحص‬
‫صصصصصن هذه الوسص‬
‫صصصصصوفية أبرياء مص‬
‫الصص‬
‫والقول الفيصل ف هذا القام الال عن ظلمات الوهام هو أن الصلوات الت ذكرتا‬
‫طائ فة كباء ال صوفية منق سمة إل ق سمي أحده ا ما وجدوا ف يه حدي ثا مرو يا فظنوه‬
‫صحيحا نيحا لسن ظنهم بأهل السلم وتباعدهم عن مظان الوهام واستبعادهم أن‬
‫ينسصب إل النصب أحصد مصن السصلمي قول ل يقله أو فعل ل يفعله أو فضيلة خلت عنصه‬
‫ذات رحة ال للعالي فلم يتوجهوا إل نقد الرجال ول تعرضوا الكثرة القيل والقال‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪121:‬‬

‫لا مر ولعدم مهارتم ف هذا الفن فإن ل تعال خلئق متلفة ل يعل كل منهم ماهرا ف‬
‫كصصصصصصصصصصصصصصصصصل فصصصصصصصصصصصصصصصصصن‬
‫وثانيهما ما وصل إليهم عن شيوخهم وليس منتهاه الذات النبوية بل أحد من الصوفية‬
‫وإنا علمه من علمه وقرره من قرره تربية للمريدين وتعليما للمبتدئي وعينه من عينه‬
‫ورت به من رت به ليتو جه إل يه أرباب الرادة فتح صل ل م ال سن والزيادة من دون أن‬
‫يظنوا ثبو ته عن صاحب الر سالة أو ال صحابة و قد ي قع ف هذا الق سم ج ع من جهلة‬
‫الريدين إسنادا لا وصل إليهم من شيوخهم فيوصلونه إل نبيهم وهذا من جهالة الطبقة‬
‫التحتان ية وأ ما الطب قة العال ية ف هي بريئة ف هذا الق سم عن م ثل هذه الطري قة الواه ية‬
‫والكم ف هذين القسمي أن نفس أداء تلك الصلوات الخصوصة بتراكيب متصة ل‬
‫يضر ول ينع عنه ما ل تشتمل تلك الكيفية على أمر ينع عنه الشرع ويزجر عنه فإن‬
‫وجدت كيفية تالف الشريعة فل رخصة ف أدائها لحد من أرباب الشيخة زعما منهم‬
‫أن هذا ثابت ف الطريقة وإن خالف الشريعة لا ذكرنا سابقا أن الطريقة ليست مباينة‬
‫للشريعة ومن توهم ذلك فهو إما جاهل أو منون وإما غافل وإما مفتون لكن يشترط‬
‫ف ال خذ ب ا ل أن ل يه تم ب ا أز يد من اهتمام العبادات الرو ية ل سيما الواجبات‬
‫والفرائض الشرع ية وأن ل يظن ها من سوبة إل صاحب الشري عة ول يتو هم ثبوت تلك‬
‫الحاديصث الرويصة ول يعتقصد نسصبتها واسصتحبابا كاسصتحباب العبادات الشرعيصة ول‬
‫يلتزمها التزاما زجر عنه الشرع فإن كل مباح أدى إل التزام ما ل يلزم يكون مكرها‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ف الشرع ول يعتقد ترتب الثواب الخصوص عليه كترتب الثواب الخصوص على ما‬
‫نص عل يه الر سول ويشترط مع ذلك ف كليه ما أل ي ر التزام ها وأدائ ها إل إف ساد‬
‫عقائد الهلة ول يقضي إل الفسدة بأن يظن ما ليس نسبه سنة وما هو سنة بدعة ومن‬
‫ث منع صاحب البحر الرائق(‪ )1‬وغيه من أداء أربع الظهر بعد المعة وإن اختاره جع‬
‫من الفقهاء للعلة الحتياطية ث أن القسم الول يب كون الهتمام به أقل من الهتمام‬
‫بالقسم الثان‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪122:‬‬

‫لئل يورث ذلك إل ظن الحاديث الوضو عة غ ي موضو عة بل لو قيل تركها ل يب عد‬
‫ع ند العال الربا ن وال أعلم عل مه أح كم ولعمري وجود من يشت غل ب ا مع الشروط‬
‫ال ت ذكرنا ها ف زمان نا هذا نادر وح كم أدائ ها بدون هذه الشرائط م ا أ سلفنا ذكره‬
‫ظا هر وكعلم من التزم بأنواع العبادات الثاب تة بترك ها الواردة ك فى ذلك له ف الدن يا‬
‫والخرة من غي حاجة إل التزام هذه الصلوات الخترعة والعمل بالحاديث الختلفة‬
‫فافهم واستقم‬
‫صلة التسبيح‬

‫ترتيب نافع لكل لبيب لا أنز الكلم إل هذا القام أحببت أن أذكر صلة وردت من‬
‫فضل ها أحاد يث ثاب تة وول عت بذكر ها طائ فة عال ية و هي شبي هة بال صلوات الوضو عة‬
‫و من ث اشت به على ب عض التقدم ي ف ظن أحاديث ها موضو عة ومن هم ا بن الوزي وا بن‬
‫تيم ية وقلده ا ف ع صرنا هذا من قلده ا م ن ي ظن أن جلة أقوال ا بن تيم ية كالو حي‬
‫النازل من ال سماء وإن كان رد عل يه بالباه ي والبينات ال ساطعة ج عا من العلماء أل‬
‫هصي صصلة التسصبيح الفائقصة الراحجصة على غيهصا مصن التطوعات بأعلى تفوق وأثنص‬
‫ترجيصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصح‬
‫فاعلم إ نه روى الدار قط ن ب سنده إل مو سى بن ع بد العز يز أ نا ال كم ا بن أبان عن‬
‫عكرمة عن ابن عباس أن رسول ال قال للعباس ابن عبد الطلب يا عباس يا عماه أل‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫أعطيك أل أمنحك أل أحبك أل أفعل بك عشر خصال إذا أنت فعلت ذلك غفر ال‬
‫ذن بك أوله وآخره قدي ه وحدي ثه خطأه وعمده صغيه و كبيه سره وعلني ته ع شر‬
‫خصال أن تصلي أربع ركعات تقرأ ف كل ركعة فاتة الكتاب وسورة فإذا أفرغت من‬
‫القراءة ف أول ركعة وأنت قائم قلت سبحان ال والمد ل ول إله إل ال وال أكب‬
‫خس عشرة مرة تركع فتقولا عشرا ث ترفع رأسك من الركوع فتقولا عشرا ث توي‬
‫ساجدا فتقولا عشرا ث ترفع رأسك من السجود فتقوله عشرا ث تسجد فتقولا عشرا‬
‫ث ترفع رأسك‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪123:‬‬

‫فتقولاص عشرا فذلك خسص وسصبعون فص كصل ركعصة تفعصل ذلك فص أربصع ركعات إن‬
‫استطعت أن تصليها كل يوم مرة فافعل فإن ل تفعل ففي كل جعة مرة فإن ل تفعل ففي‬
‫كصل شهصر مرة فإن ل تفعصل ففصي كصل سصنة مرة فإن ل تفعصل ففصي عمرك مرة(‪)1‬‬
‫وروي أيضا بسنده إل صدقة عن عروة بن روي عن أب الديلمي عن العباس بن عبد‬
‫الطلب قال قال رسول ال أل أهب لك أل أعطيك أل أمنحك فظننت أنه يعطين من‬
‫الدنيا شيئا ل يعطه أحد قبلي قال أربع ركعات إذا قلت فيهن ما أعلمك غفر ال لك‬
‫تبدأ فت كب ث تقرأ فات ة الكتاب و سورة ث تقول سبحان ال وال مد ل ول إله إل ل‬
‫وال أكب خ س عشرة مرة فإذا ركعت فقل مثل ذلك عشر مرات فإذا قلت سع ال‬
‫ل ن حده قلت م ثل ذلك ع شر مرات فإذا سجدت ف قل م ثل ذلك ع شر مرات فإذا‬
‫رف عت رأ سك ف قل م ثل ذلك ع شر مرات فإذا سجدت الثان ية ف قل م ثل ذلك ع شر‬
‫مرات فإذا رف عت رأ سك ف قل م ثل ذلك ع شر مرات ق بل أن تقوم اف عل ف الرك عة‬
‫الثانية مثل ذلك غي أنك إذا جلست للتشهد قلت ذلك عشر مرات قبل التشهد ث‬
‫افعل ف الركعتي الباقيتي مثل ذلك فإن استطعت أن تفعل ف كل يوم وإل ففي كل‬
‫جعصة وإل ففصي كصل شهصر وإل ففصي كصل شهريصن وإل ففصي كصل سصنة(‪)2‬‬
‫وروي أي ضا بسنده إل موسى بن عبيدة حدث نا سعيد بن أب سعيد مول أب ب كر بن‬
‫حزم عن أب رافع مول النب قال قال رسول ال للعباس أل أصلك أل أحبك قال بلى‬
‫قال صل أر بع ركعات تقرأ ف كل رك عة بفات ة الكتاب و سورة فإذا انق ضت القراءة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫فقل ال أكب والمد ل وسبحان ال ول إله إل ال خس عشرة مرة قبل أن تركع ث‬
‫ار كع فقل ها عشرا ق بل أن تر فع رأ سك فقل ها ث ار فع رأ سك فقل ها عشرا ث ا سجد‬
‫فقلها عشرا ث ارفع رأسك فقلها عشرا قبل أن تقوم فتلك خس وسبعون ف كل ركعة‬
‫وهي ثلثائة ف أربع ركعات‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪124:‬‬

‫فلو كا نت ذنو بك م ثل ر مل عال غفر ها ال لك قال يا ر سول ال من ل ي ستطع قال‬
‫ومن يستطيع أن يقولا ف كل يوم فإن ل تستطع فقلها ف كل جعة وإن ل تستطع فقلها‬
‫ف كل ش هر فلم يزل يقول له ح ت قال قل ها ف كل سنة و قد ذ كر ا بن الوزي ف‬
‫كتاب الوضوعات بطرقصصصصصصصصصصه إل الدراقطنصصصصصصصصصص‬
‫وقال ل يثبت موسى بن عبد العزيز مهول عندنا وصدقة ضعيف وموسى بن عبيدة‬
‫ضعيصصصصصف قال ييصصصصص ليصصصصصس بشيصصصصصء انتهصصصصصى‬
‫و قد تع قب ا بن الوزي ج ع م ن جاء بعده من نقاد الحدث ي وبينوا أن حد يث صلة‬
‫الت سبيح صحيح أن ح سن ع ند الحقق ي وإن ا بن الوزي ف ذكره الوضوعات من‬
‫التساهلي قال السيوطي ف شرح سنن أب داود السمى ((برقاة الصعود)) أفرط ابن‬
‫الوزي فأورد هذا الد يث ف كتاب الوضوعات وأعله بو سى بن ع بد العز يز وقال‬
‫إنه مهول وقال الافظ بن حجر ف الصال الكفرة للذنوب القدمة والؤخرة أساء ابن‬
‫الوزي بذكر هذا الديث ف الوضوعات وقوله إن موسى مهول ل يصب فيه فإن ابن‬
‫معي والنسائي وثقاه وقال ابن حجر ف أمان الذكار هذا الديث أخرجه البخاري من‬
‫جزء القراءة خلف المام وأ بو داود وا بن ما جة وا بن خزي ة ف صحيح والا كم ف‬
‫مستدركه وصححه والبيهقي وقال ابن شاهي ف الترغيب سعت أبا بكر بن أب داود‬
‫يقول سعت أب يقول أصح حديث ف صلة التسبيح هذا قال وموسى وثقه ابن معي‬
‫وا بن حبان وروى ع نه خلق وأخرج له البخاري ف جزء القراءة وأخرج له ف الدب‬
‫حديثا ف ساع الر عد وببعض هذه المور ترتفع الهالة ومن صحح هذا الديث أو‬
‫حسنه غي من تقدم ابن مندة وألف ف تصحيحه كتابا والجري والطيب وأبو سعد‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫السمعان وأبو موسى الدين وأبو السن بن مفضل النذري وابن الصلح والنووي ف‬
‫تذيب الساء واللغات وقال الديلي ف مسند‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪125:‬‬

‫الفردوس صلة التسبيح أشهر الصلوات وأصحها إسنادا وروى البيهقي وغيه عن أب‬
‫حامد قال كنت عند مسلم يعن ابن الجاج ومعنا هذا الديث فسمعت مسلما يقول‬
‫ل يروى بذا السناد أحسن من هذا وقال الترمذي قد رأى ابن البارك وغيه من أهل‬
‫العلم صلة الت سبيح وذكروا ل ا فضل وقال البيه قي كان ع بد ال بن البارك ي صليها‬
‫وتداولا الصالون بعضهم عن بعض وف ذلك تقوية للحديث الرفوع قال الافظ ابن‬
‫حجر وأقدم من روى عن فعلها صريا أبو الوزاء من ثقات التابعية وثبت ذلك عند‬
‫جا عة ولد يث ا بن عباس طرق وتا بع مو سى عن ال كم بن أبان إبراه يم بن ال كم‬
‫أخر جه ا بن خزي ة وا بن راهو يه والا كم وتا بع عكر مة عن ا بن عباس عطاء وما هد‬
‫وورد أي ضا من حد يث العباس واب نه الف ضل وأب را فع وع بد ال بن ع مر وا بن ع مر‬
‫علي وجع فر ا بن أ ب طالب واب نه ع بد ال وأم سلمة والن صاري الذي أخر جه له أ بو‬
‫داود وسنده حسن وقد قال أبو الجاج الزي إن النصاري هذا جابر بن عبد ال قال‬
‫الافظ ابن حجر والظاهر أنه أبو كبشة الناري وقد نبهت على هذا ف الكتاب الذي‬
‫اختصصرت فيصه الوضوعات وهصو الللئ الصصنوعة وفص النكصت البديعات على‬
‫الوضوعات بأبسصط مصن هذا ويذكصر فص التعليصق الذي على الترمذي زيادة على هذا‬
‫الختصر بل كل تعليق من تعاليق الكتب العشرة تبسط ف زيادة وهي الوطأ ومسند‬
‫صه‬
‫صى كلمص‬
‫صة انتهص‬
‫صند أب ص حنيفص‬
‫صتة والشمائل ومسص‬
‫صب السص‬
‫صي والكتص‬
‫الشافعص‬
‫وقال السيوطي أيضا ف تعليق جامع الترمذي السمى بقوت الغتذي بالغ ابن الوزي‬
‫فذكر هذا الديث ف الوضوعات وأعله بوسى بن عبيدة الزبيدي وليس كما قال فإن‬
‫الد يث وإن كان ضعيفا ل ينته إل درجة الوضع وموسى ضعفوه وقال فيه ابن سعد‬
‫ث قة ول يس ب جة وقال يعقوب ا بن شي بة صدوق ضع يف الد يث جدا وشي خه سعيد‬
‫ليس له عند الصنف إل هذا الديث وقد ذكر ابن حبان ف الثقات وقال الذهب ف‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫اليزان مصصصا روي عنصصصه سصصصوى موسصصصى بصصصن عصصصبيدة انتهصصصى‬
‫وقال الافظ ابن حجر العسقلن ف أماليه التعلقة بتخريج أحاديث‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪126:‬‬

‫أحاديث الذكار السماة بنتائج الفكار وردت صلة التسبيح من حديث عبد ال بن‬
‫عباس وأخيه الفضل وأبيهما العباس وعبد ال بن عمر وعبد ال ابن عمرو وأب رافع‬
‫وعلي بن أب طالب وأخ يه جع فر واب نه ع بد ال بن جعفر وأم سلمة والن صاري غ ي‬
‫مسمى وقد قيل إنه جابر بن عبد ال فأما حديث عبد ال بن عباس فأخرجه أبو داود‬
‫وابن ماجة والسن بن علي العمري ف كتاب اليوم والليلة عن عبد الرحن بن بشر بن‬
‫الكم عن موسى بن عبد العزيز عن الكم بن أبان عن عكرمة عن ابن عباس وهذا‬
‫إسناد حسن وزاد الاكم أن النسائي أخرجه ف كتاب الصحيح عن عبد الرحن ول نر‬
‫ذلك ف شيء من نسخ السنن ل الصغرى ول الكبى وأخرجه الاكم والعمري أيضا‬
‫من طريق بشر بن الكم والد عبد الرحن عن موسى بالسند الذكور وأخرجاه أيضا‬
‫وابن شاهي ف كتاب الترغيب من طريق إسحاق بن أب إسرائيل عن موسى وقال ابن‬
‫شاه ي سعت أ با ب كر بن أ ب داود يقول سعت أ ب يقول أ صح حد يث ف صلة‬
‫الت سبيح حد يث ا بن عباس هذا وقال الا كم وم ا ي ستدل به على صحته ا ستعمال‬
‫الئمة له كابن البارك قال الترمذي(‪ )1‬وقد رأى ابن البارك وغي واحد من أهل العلم‬
‫صلة التسبيح وذكروا الفضل فيه وقال الاكم ف موضع آخر أصح طرقه ما صححه‬
‫فإنه أخرجه هو وإسحاق ابن راهويه قبله من طريق إبراهيم بن الاكم عن أبيه عن‬
‫عكر مة عن ا بن عباس وله طرق أخرى عن ا بن عباس فأخر جه ال طبان ف الع جم‬
‫الكبي عن إبراهيم بن نائل عن شيبان بن فروخ عن نافع أب هرمز عن عطاء عن ابن‬
‫عباس ورواته الثقات إل أبا هرمز فإنه متروك وأخرجه الطبان ف الوسط عن إبراهيم‬
‫بن ها شم البغوي عن مرز بن عون عن ي ي بن عتي بة بن أ ب العيزاد عن م مد بن‬
‫حجادة عن أب الوزاء عن ابن عباس وكلهم ثقات إل يي بن عتيبة فإنه متروك وقد‬
‫ذكر أبو داود ف الكلم على حديث عبد ال بن عمر بن العاص إن روح بن الثيب‬
‫وجعفر بن سليمان روياه عن عمر بن مالك عن أب الوزاء‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪127:‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫موقوفا على ابن عباس ورواية روح وصلها الدران ف كتاب صلة التسبيح من طريق‬
‫ي ي بن ي ي الني سابوري ع نه وأخر جه ال طبان ف الو سط عن إبراه يم بن م مد‬
‫الصنعان عن أب الوليد هشام بن إبراهيم الخزومي عن موسى بن جعفر بن أب كثي‬
‫عن ع بد القدوس بن حبيب عن ما هد عن ا بن عباس مرفو عا وع بد القدوس شد يد‬
‫الضعف وأما حديث الفضل ابن العباس فأخرجه أبو نعيم ف كتاب القربان من رواية‬
‫موسى بن إساعيل عن عبد الميد بن عبد الرحن الطائي عن أبيه عن أب رافع عن‬
‫الفضل بن العباس أن النب قال فذكره والطائي الذكور ل أعرفه ول أباه وأظن أن أبا‬
‫رافع شيخ الطائي ليس أبا رافع ال صحاب بل هو إ ساعيل بن را فع أحد الضعفاء أما‬
‫حديث العباس فأخرجه أبو نعيم ف القربان وابن شاهي ف الترغيب والدار قطن ف‬
‫الفراد من طريق موسى بن أعي عن أب رجاء عن صدقة الدمشقي عن عروة بن روي‬
‫عن ا بن الديل مي عن العباس ورجاله ثقات إل صدقة و هو الدمش قي ك ما ن سب ف‬
‫روا ية أ ب نع يم وا بن شاه ي وو قع ف روا ية الدار قط ن غ ي من سوب فأخر جه ا بن‬
‫الوزي فصصصصص الوضوعات مصصصصصن طريصصصصصق الدراقطنصصصصص‬
‫وقال صصدقة هذا هصو ابصن يزيصد الرسصان ونقصل كلم الئمصة فيصه ووهصم فص ذلك‬
‫والدمشقي هو ابن عبد ال ويعرف بالسميم ضعيف من قبل حفظه ووثقه جادة فيصلح‬
‫ف التابعات بلف الر سان فإ نه متروك ع ند الك ثر وأ بو رجاء الذي ف ال سند ا سه‬
‫ع بد ال بن مرز الزري وا بن الديل مي ا سه ع بد ال بن فيوز ولد يث ا بن عباس‬
‫طريصق أخرى أخرجصه إبراهيصم بصن أحدص العربص فص فوائده وفص سصنده حاد بصن عمرو‬
‫النصيب كذبوه وأما حديث عبد ال بن عمرو فأخرجه أبو داود من رواية(‪ )1‬مهدي‬
‫بن ميمون عن عمرو بن مالك عن أب الوزاء قال حدثن رجل كان له مبة يرون أنه‬
‫ع بد ال ا بن عمرو أن ال نب قال فذ كر الد يث قال أ بو داود رواه ال ستمر بن الريان‬
‫عن أب الوزاء عن عبد ال بن عمرو موقوفا قال النذري رواة هذا الديث ثقات‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪128:‬‬

‫لكن إختلف فيه على ابن الوزاء فقيل عنه عن عبد ال بن عباس وقيل عنه عن عبد‬
‫ال بن عمرو وقيل عنه عن عبد ال بن عمر مع الختلف عليه ف رفعه ووقفه وقد‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫أكثر الدار قطن ف تريج طرقه على اختلفها ولديث ابن عمرو طريق آخر أخرجه‬
‫الدار قطن عن عبد ال ابن سليمان بن الشعث عن ممود بن خالد عن الثقة عن عمر‬
‫بن عبد ال الواحد عن ثوبان عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده مرفوعا وأخرجه‬
‫ابن شاهي من وجه آخر ضعيف عن عمرو بن شعيب وأما حديث عبد ال ابن عمر‬
‫فأخرجه الاكم ف الستدرك(‪ )1‬من طريق الليث عن يزيد بن أب حبيب عن نافع عن‬
‫ابن عمر مرفوعا وقال صحيح السناد ل غبار عليه وتعقبه الذهب ف تلخيصه بأن ف‬
‫سنده أح د بن داود بن ع بد الغفار الرا ن كذ به الدار قط ن وأ ما حد يث أ ب را فع‬
‫فأخر جه الترمذي وا بن ما جة القزوي ن (‪ )2‬وأ بو نع يم ف القربان من طر يق ز يد بن‬
‫الباب عن موسى بن عبيدة عن سعيد بن أب سعيد مول أب بكر بن ممد بن عمرو‬
‫بن حزم عن أ ب را فع مرفو عا ومو سى هو الزيدي ضع يف جدا وأ ما حد يث علي‬
‫فأخرجه الدار قطن من طريق عمر مول عفرة قال قال رسول ال لعلي بن أب طالب يا‬
‫علي أل أهدي لك فذ كر الد يث و ف سنده ض عف وانقطاع وله طر يق آ خر أخر جه‬
‫الواحدي من طريق ابن الشعث عن موسى بن جعفر بن إساعيل بن موسى بن جعفر‬
‫الصادق عن آبائه نسقا إل علي وهذا السند أورد به أبو علي الذكور كتابا رتبه على‬
‫البواب كلها بذا السند وقد طعنوا فيه وف نسخته وأما حديث جعفر بن أب طالب‬
‫فأخرجه الدار قطن من رواية عبد اللك ابن هارون عن عنترة عن أبيه عن جده عن‬
‫علي عن جعفر قال قال ل رسول ال فذكر الديث‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪129:‬‬

‫وأخرجه سعيد بن منصور من السنن والطيب ف كتاب صلة التسبيح من رواية يزيد‬
‫بن هارون عن أب معشر نيح بن عبد الرحن عن أب رافع إساعيل بن رافع قال بلغن‬
‫أن ر سول ال قال له أل أح بك فذ كر الد يث وأ بو مع شر ضع يف وكذا شي خه أ بو‬
‫رافع وأما حديث عبد ال بن جعفر فأخرجه الدار قطن من وجهي عن عبد ال ابن‬
‫زياد بن سعان قال ف أحدها عن معاوية وإساعيل ابنا عبد اللك ابن جعفر وقال ف‬
‫الخرى وعون بدل إساعيل عن أبيهما قال قال رسول ال أل أعطيك فذكر الديث‬
‫وابن سعان ضعيف وأما حديث أم سلمة أن النب قال للعباس يا عماه فأخرجه أبو نعيم‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وف سنده عمر بن جيع ضعيف وف إدراك سعيد أم سلمة نظر وأما حديث النصاري‬
‫الذي ل يسم فأخرجه أبو داود ف السنن(‪ )1‬أنبأنا الربيع بن نافع أنبأنا ممد بن مهاجر‬
‫عن عروة بن روي حدثنا النصاري أن رسول ال قال لعفر بن أب طالب قال فذكر‬
‫نو حديث مهدي قال الزي قيل أنه جابر بن عبد ال فإن ابن عساكر أخرج ف ترجة‬
‫عروة بن روي أحاديث عن جابر النصاري فجوز أن يكون هو الذي ههنا لكن تلك‬
‫الحاديث من رواية غي ممد بن مهاجر عن عروة وقد وجدت ف ترجة عروة هذا‬
‫من الشاميي للطبان حديثي أخرجهما من طريق توبة وهو الربيع بن نافع شيخ أب‬
‫داود فيه بذا السند بعينه فقال فيهما حدثن أبو كبشة الناري فلعل اليم كبت قليل‬
‫فأشبهت الصاد فإن يكن كذلك فيكون هذا حديث أب كبشة وعلى التقديرين فسند‬
‫الديث ل ينحط عن درجة السن فكيف إذا ضم إل رواية ابن الوزاء عن عبد ال‬
‫بن عمرو ال ت أخرج ها أ بو داود و قد ح سنها النذري وم ن صحح هذا الد يث أو‬
‫حسنه غي من تقدم ابن مندة وألف فيه كتابا والجري والطيب وأبو سعد السمعان‬
‫وأبو موسى الدين وأبو السن بن الفضل والنذري وابن الصلح والنووي ف تذيب‬
‫الساء واللغات والسبكي وآخرون وقال أبو منصور الديلمي ف مسند‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪130:‬‬

‫الفردوس صلة التسبيح أشهر الصلوات وأصحها إسنادا وروى البيهقي وغيه عن أب‬
‫حامد بن الشرقي قال كنت عند مسلم بن الجاج ومعنا هذا الديث عن عبد الرحن‬
‫بن بشر يعن حديث صلة التسبيح من رواية عكرمة عن ابن عباس فسمعت مسلما‬
‫يقول ل يروى ف هذا إسنادا أحسن من هذا وقال البيهقي(‪ )1‬بعد تريه كان عبد ال‬
‫بن البارك يصليها وتداولا الصالون بعضهم عن بعض وف ذلك تقوية للحديث وأقدم‬
‫من روى عن فعله أ بو الوزاء أوس بن ع بد ال الب صري من ثقات التابعي ي أخر جه‬
‫الدار قط ن ب سند ح سن ع نه أ نه كان إذا نودي بالظ هر أي ال سجد فيقول للمؤذن ل‬
‫تعجلن عن ركعتي فيصليهما بي الذان والقامة وقال عبد العزيز بن أب داود وهو‬
‫أقدم من ابن البارك من أراد النة فعليه بصلة التسبيح وقد نص على استحبابا أئمة‬
‫الطريقيص مصن الشافعيصة كالشيصخ أبص حامصد والحاملي والوينص وولده إمام الرميص‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫والغزال والقاضي حسي والبغوي والتول وزاهر بن أحد الرضة والرافعي ف الروضة‬
‫وقال علي بن سعيد عن أحد بن حنبل إسنادها ضعيف كل يروي عن عمرو بن مالك‬
‫يع ن وف يه مقال قلت له قد رواه ال ستمر بن الريان عن أ ب الوزاء قال من حد ثك‬
‫قلت مسلم يعن ابن إبراهيم فقال الستمر شيخ ثقة وكأنه أعجبه فكأن أحد ل يبلغه‬
‫إل من رواية عمرو بن مالك وهو النكري فلما بلغه متابعة الستمر أعجبه فظاهره أنه‬
‫ر جع عن تضعي فه وأفرط ب عض التأخر ين من أتبا عه ل بن الوزي فذ كر الد يث ف‬
‫الوضوعات و قد تقدم الرد عل يه وكا بن تيم ية وا بن ع بد الادي فقال إن خب ها با طل‬
‫انتهصى كلم الافصظ ابصن حجصر ملخصصا ملتقطصا مصن تسصعة مالس مصن أماليصه‬
‫وفص كتاب الترغيصب والترهيصب(‪ )2‬للحافصظ عبصد العظيصم النذري بعصد ذكصر حديصث‬
‫عكرمة عن ابن عباس رواه أبو داود وابن ماجه وابن خزية ف صحيحه وقال إن صح‬
‫الب فإن ف القلب من هذا السناد شيء‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪131:‬‬

‫فذكره ث قال ورواه إبراهيم بن الكم بن أبان عن عكرمة مرسل ل يذكر ابن عباس‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصى‬
‫انتهص‬
‫ورواه الطبان وقال ف آخره فلو كانت ذنوبك مثل زبد البحر أو رمل عال غفر ال‬
‫لك قال الافصظ وقصد روى هذا الديصث مصن طرق كثية وعصن جاعصة مصن الصصحابة‬
‫وأمثلها حديث عكرمة هذا وقد صححه جاعة منهم الافظ أبو بكر الجري وشيخنا‬
‫أبو ممد عبد الرحيم الصري وشيخنا الافظ أبو السن القدسي وقال أبو بكر بن أب‬
‫داود سعت أب يقول ليس حديث صحيح ف صلة التسبيح غي هذا وقال مسلم بن‬
‫الجاج ل يروى من هذا الديث إسناد أحسن من هذا يعن إسناد حديث عكرمة عن‬
‫ابن عباس وقال الاكم قد صحت الرواية عن ابن عمر أن رسول ال علم ابن عمه‬
‫هذه الصلة ث قال حدثنا أحد بن داود بصر أنا إسحاق بن كامل أنا إدريس بن يي‬
‫عن حياة بن شريح عن يزيد بن اب حبيب عن نافع عن ابن عمر قال وجه رسول ال‬
‫جعفر بن أب طالب إل بلد البشة فلما قدم اعتنقه وقبل بي عينيه ث قال أل أهب‬
‫لك أل أبرك أل أمن حك فذ كر الد يث ث قال هذا إ سناد صحيح ل غبار عل يه قال‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الملي رضي ال عنه وشيخه أحد بن داود بن عبد الغفار أبو صال الران ث الصري‬
‫تكلم فيصه غيص واحصد مصن الئمصة وكذبصه الدار قطنص انتهصى كلم النذري‬
‫و ف كتاب الترغ يب والتره يب(‪ )1‬أي ضا ب عد ذ كر حد يث أ ب را فع رواه ا بن ما جة‬
‫والترمذي والدار قطنص والبيهقصي وقال كان عبصد ال بصن البارك يفعلهصا وتداولاص‬
‫ال صالون بعض هم من ب عض وف يه تقو ية للحد يث الرفوع انت هى كلم البيه قي وقال‬
‫الترمذي حديث غريب من حديث أب رافع ث قال وقد رأى ابن البارك وغي واحد‬
‫من أهل العلم صلة التسبيح وذكروا الفضل فيه حدثنا أحد بن عبدة الضب أنا بن‬
‫وهب قال سألت عبد ال بن البارك عن الصلة الت يسبح فيها قال يكب‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪132:‬‬

‫ثص يقول سصبحانك اللهصم وبمدك وتبارك اسصك وتعال جدك ول إله غيك ثص يقول‬
‫خ س عشرة مرة سبحان ال وال مد ل ول إله إل ال وال أ كب ث يتعوذ ويقرأ ب سم‬
‫ال الرحن الرحيم وفاتة الكتاب وسورة ث يقول عشر مرات سبحان ال والمد ل‬
‫ول إله إل ال وال أكب ث يركع فيقولا عشرا ث يرفع رأسه فيقولا عشرا ث يسجد‬
‫فيقول ا عشرا ث ير فع رأ سه فيقول ا عشرا ث ي سجد الثان ية فيقول ا عشرا ي صلي أر بع‬
‫ركعات على هذا فذلك خس وسبعون تسبيحة ف كل ركعة يبدأ ف كل ركعة بمس‬
‫ع شر مرة ث يقرأ وي سبح عشرا فإن صلى ليل فأ حب أن ي سلم ف كل ركعت ي وإن‬
‫صلى نارا فإن شاء سلم وإن شاء ل يسلم قال أبو وهب وأخبن عبد العزيز هو ابن‬
‫أ ب رز مة عن ع بد ال أ نه قال يبدأ ف الركوع ب سبحان ر ب العظ يم و ف ال سجود‬
‫ب سبحان ر ب العلى ث ي سبح الت سبيحات قال أح د بن عبدة أ نا و هب بن زم عة قال‬
‫أخبن عبد العزيز وهو ابن أب رزمة قلت لعبد ال بن البارك إن سهى فيها يسبح ف‬
‫سصجدة السصهر عشصر أعشصر قال ل إناص هصي ثلثائة انتهصى مصا ذكره الترمذي‬
‫قال الملي الا فظ هذا الذي ذكره عن ع بد ال بن البارك من صفتها موا فق ل ا ف‬
‫حد يث ا بن عباس وأ ب را فع إل أ نه قال ي سبح ق بل القراءة خ س ع شر مرة وبعد ها‬
‫عشرا ول يذكر ف جلسة الستراحة تسبيحا وف حديثهما أنه يسبح بعد القراءة خس‬
‫عشر مرة ول يذكر قبلها تسبيحا ويسبح أيضا بعد الرفع ف جلسة الستراحة قبل أن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫يقوم عشرا‬
‫وروى البيهقي(‪ )1‬من حديث أب خباب الكلب عن أب الوزاء عن ابن عمرو قال قال‬
‫ل ال نب أل أحبوك أل أعط يك فذ كر الد يث بال صفة ال ت روا ها الترمذي عن ا بن‬
‫البارك ث قال وهذا يوافق ما رويناه ورواه قتيبة بن سعيد عن يي بن سليم عن عمران‬
‫بن مسلم عن أب‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪133:‬‬

‫الوزاء قال نزل على عبد ال بن عمرو بن العاص فذكر الديث وخالفه ف رفعه إل‬
‫النب ول يذكر التسبيحات ف ابتداء القراءة إنا ذكرها بعدها ث ذكر جلسة الستراحة‬
‫ص سصائر الرواة انتهصى كلم البيهقصي قال الافصظ جهور الرواة على الصصفة‬
‫ص ذكره ا‬
‫كم ا‬
‫الذكورة ف حديث ابن عباس وأب رافع والعمل با أول إذ ل يصح رفع غيها انتهى‬
‫كلم النذري‬
‫ث قال النذري وروى ابن عباس أن رسول ال قال له يا غلم أل أحبوك أل أنلك أل‬
‫أعطيك قال قلت بلى بأب أنت وأمي يا رسول ال قال فظننت أنه سيقطع ل قطعة من‬
‫مال فقال أر بع ركعات ت صليهن فذ كر الد يث ك ما تقدم وقال ف آخره فإذا فر غت‬
‫قلت ب عد التش هد وق بل ال سلم الل هم إ ن أ سألك توف يق أ هل الدى وأعمال اليق ي‬
‫ومناصحة أهل التوبة وعزم أهل الصب وجد أهل الشية وطلب أهل الرغبة وتعبد أهل‬
‫الورع وعرفان أ هل العلم ح ت أخا فك الل هم إ ن أ سألك ما فة تجز ن عن معا صيك‬
‫حت أعمل بطاعتك عمل استحق به رضاك وحت أناصحك بالتوبة خوفا منك وحت‬
‫أخلص لك النصيحة حبا لك وحت أتوكل عليك ف كل المور حسن ظن بك سبحان‬
‫خالق النار فإذا فعلت ذلك يا ابن عباس غفر ال لك ذنوبك صغيها وكبيها وقديها‬
‫وحديثها وسرها وعلنيتها وعمدها وخطأها رواه الطبان ف الوسط ورواه أيضا فيه‬
‫عن أب الوزاء قال قال ل ابن عباس أل أحبوك أل أعلمك أل أعطيك قلت بلى فقال‬
‫سعت رسول ال يقول من صلى أربع ركعات فذكر نوه باختصار وإسناده واه وقد‬
‫وقع ف صلة التسبيح كلم طويل وخلف منتشر ذكرته ف غي هذا الكتاب مبسوطا‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫وهذا كتاب ترغيصصب وترهيصصب وفيمصصا ذكرنصصا كفايصصة انتهصصى كلم النذري‬
‫وف الللئ الصنوعة(‪ )2‬قال الافظ صلح الدين العلئي ف أجوبته‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪134:‬‬

‫على الحاد يث ال ت انتقد ها ال سراج القزوي ن على ال صابيح حد يث صلة الت سبيح‬
‫حديث صحيح أو حسن ول بد وقال الشيخ سراج الدين البلقين ف التدريب حديث‬
‫صلة الت سبيح صحيح وله طرق يق صر بعضها بعضا فهي سنة ينبغي العمل با وقال‬
‫الزركشصي فص تريصج أحاديصث الشرح الكصبي غلط ابصن الوزي بل شصك فص إخراج‬
‫حد يث صلة الت سبيح ف الوضوعات ل نه رواه من ثل ثة طرق أحد ها حد يث ا بن‬
‫عباس وهو صحيح وليس بضعيف فضل عن أن يكون موضوعا وغاية ما علله بوسى‬
‫بن ع بد العز يز وقال مهول ول يس كذلك ف قد روى ع نه ب شر بن ال كم واب نه ع بد‬
‫الرحن وإسحاق بن أب إسرائيل وزيد بن البارك الصنعان وغيهم وقال فيه ابن معي‬
‫والنسائي ليس به بأس ولو ثبتت جهالته ل يلزم أن يكون الديث موضوعا ما ل يكن‬
‫ف إ سناده من يت هم بالو ضع والطريقان الخران ف كل منه ما ض عف ول يلزم من‬
‫ضعفه ما أن يكون الد يث موضو عا وا بن الوزي مت ساهل ف ال كم على الد يث‬
‫بالوضع وذكر الاكم بسنده عن ابن البارك أنه سئل عن هذه الصلة فذكر صفتها‬
‫قال الاكم ول يتهم بعبد ال إنه يعلم ما ل يصح سنده عنده قال الزركشي قد أدخل‬
‫بعضهم فيه حديث أنس أن أم سليم غدت على النب فقالت علمن كلمات أقولن ف‬
‫صلت فقال كبي ال عشرا وسبحي ال عشرا واحديه عشرا ث سلي ما شئت يقول‬
‫نعم نعم رواه الترمذي وحسنه النسائي وابن خزية وابن حبان ف صحيحهما والاكم‬
‫وقال صصصصحيح السصصصناد على شرط مسصصصلم انتهصصصى كلمصصصه‬
‫وف تريج أحاديث الشرح الكبي للحافظ ابن حجر السمى بتلخيص البي(‪ )1‬قال‬
‫الدار قطن أصح شيء ف فضائل القرآن قل هو ال أحد وأصح شيء ف فضل الصلة‬
‫صلة التسبيح وقال أبو جعفر العقيلي ليس ف صلة التسبيح حديث يثبت وقال أبو‬
‫ص حد يث صحيح ول حسصن وبالغ ا بن الوزي فذكره ف‬
‫ب كر بن العر ب ل يس فيه ا‬
‫الوضوعات وصنف أبو موسى الدين جزء ف تصحيحه فتنافيا والق طرقه كله‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪135:‬‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫ضعي فة وأن حد يث ا بن عباس يقرب من شرط ال سن إل أ نه شاذ لشدة الفرد ية ف يه‬
‫وعدم التابع والشاهد من وجه معتب ومالفة هيأتا ليئة باقي الصلوات وقد ضعفها ابن‬
‫تيميصة والزي وتوقصف الذهصب حكاه عنهصم ابصن عبصد الادي فص أحكامصه انتهصى‬
‫وف الللئ الصنوعة(‪ )1‬قد رد الئمة الفاظ على الؤلف أي ابن الوزي حيث أورد‬
‫هذه الثلثة ف الوضوعات وأورده الافظ ابن حجر من حديث ابن عباس ف كتاب‬
‫الصال الكفرة للذنوب القدمة والؤخرة وقال رجال إسناده ل بأس بم عكرمة احتج‬
‫به البخاري والكم صدوق وموسى بن عبد العزيز قال فيه ابن معي ل أرى به بأسا‬
‫وقال النسصائي نوص ذلك وقال الدي ن فهذا السصناد من شرط ال سن فإن له شواهصد‬
‫تقوية وقد أساء ابن الوزي بذكره ف الوضوعات وقوله أن موسى مهول ل يصب فيه‬
‫لن من يوث قه ا بن مع ي والن سائي ل يضره أن ي هل حاله من جاء بعده ا وشاهده ما‬
‫رواه الدار قطن من حديث العباس والترمذي وابن ماجة من حديث أب رافع ورواه‬
‫أبو داود من حديث ابن عمرو وبإسناد ل بأس به ورواه الاكم من طريق ابن عمر‬
‫صصصصصصصصصصصصه‬
‫صصصصصصصصصصصصى كلمص‬
‫وله طرق أخرى انتهص‬
‫و ف تن يه الشري عة(‪ )2‬قد رد الفاظ على ا بن الوزي ف إيراده الحاد يث الثل ثة ف‬
‫الوضوعات انتهصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصى‬
‫وفيه أيضا بعد ذكر كلم ابن حجر ف الصال الكفرة وكلمه ف أماليه ومن صحح‬
‫حديثها أو حسنه غي من تقدم الافظ العلئي والشيخ سراج الدين البلقين والشيخ‬
‫بدر الدين الزركشي وناقض الافظ ابن حجر فقال ف تريج الرافعي الق أن طرقه‬
‫كلها ضعيفة وإن حديث ابن عباس يقرب من شرط السن إل أنه شاذ لشدة الفردية‬
‫فيه وعدم التابع والشاهد من وجه يعتب ومالفة هيأتا ليئة باقي الصلوات وموسى بن‬
‫عبد العزيز‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪136:‬‬

‫وإن كلم صادقا صالا فل يتمل منه هذا التفرد قلت وكذا اختلف كلم النووي فيه‬
‫فح سنه ف تذ يب ال ساء واللغات ك ما مر وقوي ف الذكار ا ستحبابا وضع فه ف‬
‫شرح الهذب وقال فصصص اسصصصتحبابا عندي نظصصصر وال أعلم انتهصصصى‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫و ف اليضاح والبيان ل ا جاء ف ليلة الن صف من شعبان لبن حجر ال كي ذكرها ابن‬
‫الوزي ف موضوعاته وشنع عليها الفاظ ف ذلك تشنيعا بليغا والاصل أن أحاديثها‬
‫حسصنة وإن ل تكصن صصحيحة لكثرة الطرق وانتفاء القوادح التص ذكرهصا ابصن الوزي‬
‫ت ساهل م نه و من ض عف ن ظر إل إفراد الطرق من غ ي انضمام بعض ها إل ب عض و من‬
‫صصحح أو حسصن نظصر إل كثرة الطرق واطلع بعضهصا على مقتضصى الصصحيح فكان‬
‫العتمدان حديثها حسن أو صحيح وأنا سنة كما ذكرها مع كيفيتها أئمتنا ف كتبهم‬
‫صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصى‬
‫انتهص‬
‫قلت فهذه العبارات الواق عة من أجلة الثقات نادت على أن قول و ضع حد يث صلة‬
‫التسبيح قول باطل ومهمل ل يقتضيه العقل والنقل بل هو صحيح أو حسن متج به‬
‫والحدثون كل هم ما عدا ا بن الوزي ونظرائه إن ا اختلفوا ف ت صحيحه وتضعي فه ول‬
‫يتفوه أحد بوضعه‬
‫كلم ابن تيمية رحه ال عن صلة التسبيح‬

‫وبذا حصصحص لك بطلن قول ابصن تيميصة(‪ )1‬فص منهاج السصنة أمصا حديصث صصلة‬
‫التسبيح فإن فيها قولي وأظهر القولي أنا كذب وإن كان‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪137:‬‬

‫قد اعتقد صدقها طائفة من أهل العلم ولذا ل يأخذ با أحد من أئمة السلمي انتهى‬
‫وجه البطلن ظاهر على كل ما هر ما أسلفنا فإنه قد علم من العبارات ال ت نقل نا أن‬
‫التقدمي إنا لم ف حديث التسبيح قول التضعيف وقول التحسي وقول التصحيح ول‬
‫ي قل أ حد من هم بوض عه و من ح كم بوض عه من التأخر ين قد كذب ته عبارات التقدم ي‬
‫وشنعت عليه طائفة الحدثي فيال العجب كيف يصح قوله فإن فيها قولي على إطلقه‬
‫ث كيف يصح قوله وأظهر القولي أنا كذب بل هو قول منقطع من أصله فإنه كيف‬
‫يكون ذلك القول أظهر مع كونه أبتر فلم تقم ههنا قرائن دالة على الوضع عقل ونقل‬
‫وأع جب م نه قوله ل يأ خذ ب ا أ حد من أئ مة ال سلمي ف قد ث بت م ا ذكر نا الع مل به‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫والرشاد إليه من جع من أئمة السلمي ولعمري مثل هذه الدعاوى الواسعة الطويلة‬
‫العريضة ل يسمع من ابن تيمية ولقد صدق الافظ ابن حجر وغيهم ف أن ابن تيمية‬
‫رد ف منهاج السنة كثيا من الحاديث الياد كما ذكرناه ف الجوبة الفاضلة للسئلة‬
‫العشرة الكاملة وتفة الكملة على حواشي تفة الطلبة ف مسح الرقبة والكلم البم ف‬
‫نقض القول الحقق الحكم والكلم البور ف رد القول النصور ألفتهما ردا على من‬
‫حج ول يزر قب نبي نا من علماء ع صرنا بل ح كم بكون الزيارة لل قب النبوي شر عة‬
‫ومرمصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصة‬
‫وأيضا بطل قوله الجد الشيازي(‪ )1‬ف سفر السعادة أنه ل يثبت فيه حديث ول يصح‬
‫فيصصصصصصصصصصصصصصصصصه شيصصصصصصصصصصصصصصصصصء‬
‫وذلك لنه أراد من نفيه نفي الصحة الصطلحية فهو متلف فيه فإن منهم من صحح‬
‫حدي ثه والوا جب ف أمثال هذا القام ترك م ثل هذا الطلق والبام ال ضل للناة وإن‬
‫أراد به نفي الثبوت مطلقا بيث يشمل السن أيضا فهو باطل قطعا‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪138:‬‬

‫كلم الشوكان رحه ال عن صلة التسبيح‬

‫والعجب العجيب من الشوكان حيث ذكر ف رسالته الفوائد الجموعة ف الحاديث‬
‫الوضوعة(‪ )1‬أول اختلفا ف تصحيحه وتضعيفه وتسينه أخذا من الللئ وغيه ث قال‬
‫قال ف الللئ وال ق أن طر قه كل ها ضعي فة وإن حد يث ا بن عباس يقرب من شرط‬
‫ال سن إل أ نه شاذ لشدة الفردية وعدم التابع والشاهد من وجه معتب ومالفة هيئته‬
‫صصصصصصصصى‬
‫صصصصصصصصلوات انتهص‬
‫صصصصصصصصي الصص‬
‫ليئات باقص‬
‫وذلك لن كلمه يوهم أن ما ذكره تقيق من السيوطي مؤلف الللئ ولعمري تلفظ‬
‫م ثل هذا الكلم بق صد إيهام خلف ما ف الوا قع شن يع عند العلم بل هو خيانة ف‬
‫الدين وخيانة عند السلمي وقد علمت ما فصلنا ونقلنا أن هذا كلم ليس للسيوطي‬
‫بل لبن حجر العسقلن نقله عنه السيوطي وأما تقيق السيوطي فهو ما ذكره سابقا‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫من كون الد يث صحيحا أو ح سنا فكان الوا جب عل يه أن يقول قال ا بن ح جر أو‬
‫يقول ف الللئ قال ابن حجر العسقلن ليدل ذلك على أنه ليس تقيقا من السيوطي‬
‫بل من العسقلن والق إن قول ابن حجر هذا ل يفيد شيئا لن يريد أن يثبت ضعفا أو‬
‫وضعا أما أول فلن قول ابن حجر ف هذا القام من تلخيص البي وف أمال الذكار‬
‫وغيص متناقضان فإن كلمصه فص تلخصصيه يدل على اختياره ضعفصه وكلمصه فص المال‬
‫وكذا ف ر سالة ال صال الكفرة شا هد على اختيار صحته أو ضع فه فل و جه لقبول‬
‫كلمه من تلخيصه ورد كلمه ف غيه فإنه ترجيح من غي مرجح بل الواجب قبول‬
‫كل مه ف غيه لوجود مر جح و هو أن كل مه ذلك موا فق ل مع من الجلة كالنذري‬
‫وأب داود ومسلم والجري والعلئي والبلقين وأب موسى الدين وغيهم من الكملة‬
‫والكلم الوافق لمع عظيم من أئمة الحدثي أحرى بالقبول من كلم مالف لم وإن‬
‫وافق جعا من الشددين والتساهلي وإما ثانيا فلن قوله ف التلخيص ل يناف السن‬
‫لغيه والسن لغيه أيضا‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪139:‬‬

‫متصج بصه كال صحيح والسصن لذاتصه ك ما ب سطنا ف الجوبصة الفاضلة شرح للسصئلة‬
‫العشرة الكاملة وبثل هذا ياب عمن يستدل بكلم النووي ف شرح الهذب الخالف‬
‫لكلمصصصصصه فصصصصص غيصصصصص شرح الهذب فانصصصصصصف وتدرب‬
‫وأعجب منه ما ذكره الشوكان أيضا ف كتابه السيل الرار بقوله العجب ف الصنف‬
‫تعمد إل صلة التسبيح الت اختلف الناس ف الديث الوارد فيها حت قال من قال من‬
‫الئ مة إ نه موضوع وقال جا عة إ نه ضع يف ل ي ل الع مل به فيجعل ها أول ما خص‬
‫بالتخصيص وكل من له مارسة لكلم النبوة ل بد أن يد ف نفسه من هذا الديث ما‬
‫ي د و قد ج عل ال سبحانه ف ال مر سعة عن الوقوع في ما هو متردد ب ي ال صحة‬
‫والضعف والوضع وذلك بلزمة ما صح فعله أو الترغيب ف فعل صحته ل شك فيه‬
‫ول شبهصصة وهصصو الكثيصص الطيصصب انتهصصى كلمصصه على مصصا نقله بعضهصصم‬
‫صصصصصه‬
‫صصصصصا فيص‬
‫صصصصصي مص‬
‫صصصصصى(‪ )1‬على أرباب النهص‬
‫ول يفص‬
‫أ ما أول فلن مرد وقوع الختلف ف صحة حد يث وضع فه ووض عه ل ير جه عن‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫حيصز التخصصيص عليصه ل سصيما ع ند العال الفا هم فإن الوا جب عل يه أن ين قح أقوال‬
‫الختلف ي وي يز ب ي الشدد ين وب ي الفرط ي وين ظر من دلئل هم ال ت أقامو ها على‬
‫حكم هم فيق بل م نه ما صفا ويذر ما كدر ول ي سرع ف اختيار أ مر من المور ال ت‬
‫اختلف فيها من غي أن يتفكر وقد علمت ما مر سابقا أن حكم حاكمي وضع حديث‬
‫صلة التسبيح مهمل وباطل وما استدلوا به عليه ليس تته طائل والكم بالضعف إنا‬
‫يصح بالنظر إل بعض الطرق مفردا وأما بعد النظر إل تكثرها فاحتمال الضعف منتف‬
‫رأسا‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪140:‬‬

‫وأما ثانيا فلن توصيفه الضعيف بقوله ل يل العمل به ل يلو عن مغالطة واضحة فإن‬
‫كون العمل ل يل بالضعيف مطلقا باطل قطعا نعم الضعيف الذي ل يلو سنده من‬
‫متروك و ساقظ كذاب ومت هم ل يع مل به لشدة ضع فه ك ما ب سطه الا فظ ا بن ح جر‬
‫وغيه والد يث الذي ن ن ف يه وإن صرح بعض هم بضع فه ل كن ل ي صرح أ حد من هم‬
‫بشدة ضعفصصه بيصصث يرج عصصن قابليصصة الحتجاج والعمصصل على وقفصصه‬
‫وأ ما ثال ثا فلن قوله كل من له مار سة ال مغال طة أي ضا فإن أجلة الهرة ف هذا ال فن‬
‫النقصي الشتغليص صصباحا ومسصاءا بالديصث النبوي كمسصلم وأبص داود والنذري‬
‫والع سقلن والجري وغي هم م ن مر ذكر هم ل يدوا ف حد يث صلة الت سبيح ما‬
‫وجدوه ف الحاد يث الوضو عة ول يعدوه ف عداد الخبار الختل فة مع قوة نقد هم‬
‫وكمال مهارتم فمن هو من حال الثار يالف هؤلء الكبار ويد فيه ما ل يده أولو‬
‫صن نظره‬
‫صص مص‬
‫صه أنقص‬
‫صه وفهمص‬
‫صن فهمص‬
‫صب مص‬
‫صه أكص‬
‫صار إل أن يكون علمص‬
‫البصص‬
‫وأما رابعا فلن قوله وقد جعل ال سبحانه وتعال ال كلمة حق ل تقع ف موقعها فل‬
‫عبة با فافهم واستقم‬
‫فائدة ف كيفية صلة التسبيح‬

‫اعلم أن أكثر أصحابنا النفية وكثي من الشايخ الصوفية قد ذكروا ف كيفية صلة‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫الت سبيح الكيف ية ال ت حكا ها الترمذي والا كم عن ع بد ال ا بن البارك الال ية عن‬
‫جلسصة السصتراحة والشتملة على التسصبيحات قبصل القراءة وبعصد القراءة وذلك لعدم‬
‫قولم بلسة الستراحة ف غيها من الصلوات الراتبة والشافعية والحدثون أكثرهم‬
‫اختاروا الكيفية الشتملة على جلسة الستراحة وقد علم ما أسلفنا أن الصح ثبوتا هو‬
‫هذه الكيفية فليأخذ با من يصليها حنفيا كان أو شافعيا فإن جلسة الستراحة وإن ل‬
‫تذهب النفية إل استنائها ف الصلوات الفروضة وأجابوا عن الحاديث الواردة فيها‬
‫على وقوعها ف بعض الوقات لعذر من العذار الشرعية لكن مع ذلك صرحوا بأنه‬
‫لو فعل ذلك ل بأس ف الفروضات والقول بكراهتها فيها مطلقا‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪141:‬‬

‫م ا ل يع تد به وأ ما التطوعات ففي ها سعة ل يكره في ها ما يكره ف غي ها وإن شئت‬
‫التفصصيل فص هذه السصائل فارجصع إل شرحصي الكصبي التعلق بشرح الوقايصة السصمى‬
‫بالسصصصصعاية وتعليقصصصصي عليصصصصه السصصصصمى بعمدة الرعايصصصصة‬
‫مسصائل شتص متعلقصة بصصلة التسصبيح على مصا ذكره أصصحابنا فص كتبهصم‬
‫قال فص الدر(‪ )1‬الختار شرح تنويصر البصصار ومنهصا ركعتصا السصتخارة وأربصع صصلة‬
‫التسصصصصبيح بثلثائة تسصصصصبيحة وفضلهصصصصا عظيصصصصم انتهصصصصى‬
‫و ف رد الختار(‪ )2‬على الدر الختار يفعل ها ف كل و قت ل كرا هة ف يه أو كل يوم أو‬
‫ليلة مرة وإل ف في كل أسبوع أو ج عة أو شهر أو الع مر وحديث ها ح سن لكثرة طر قه‬
‫وو هم من ز عم وض عه وفي ها ثواب ل يتنا هى و من ث قال ب عض الحقق ي ل ي سمع‬
‫بعظيم فضلها ويتركها إل متهاون بالدين والطعن ف ندبا بأن فيها تغييا لنظم الصلة‬
‫إن ا يتأ تى على ض عف حديث ها فإذا ارت قى إل در جة ال سن أثبت ها وإن كان في ها ذلك‬
‫و هي أر بع بت سليمة أو ت سليمتي يقول في ها ثلثائة مرة سبحان ال وال مد ل ول إله‬
‫إل ال وال أ كب و ف رواي ته زيادة ول حول ول قوة إل بال العلي العظ يم يقول ذلك‬
‫ف كل ركعة خس وسبعي مرة فبعد الثناء خس عشر ث بعد القراءة عشرا وف ركوعه‬
‫والر فع م نه و كل من ال سجدتي والل سة بينه ما عشرا عشرا ب عد ت سبيح الركوع‬
‫والسجود وهذه الكيفية هي الت رواها الترمذي ف جامعه عن عبد ال بن البارك أحد‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫أصحاب أب حنيفة الذي شاركه ف العلم والزهد والورع وعليها اقتصر ف القنية وقال‬
‫إنا الختار من الروايتي والرواية الثانية أن يقتصر ف القيام على خس‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪142:‬‬

‫عشر بعد القراءة والعشرة الباقية يتأتى با بعد الرفع ف السجدة الثانية واقتصر عليها‬
‫ف الادي القدسي واللية والبحر وحديثها أشهر لكن قال ف شرح النية أن الصفة‬
‫ال ت ذكر ها ا بن البارك هي ال ت ذكر ها ف مت صر الب حر و هي الواف قة لذهب نا لعدم‬
‫الحتجاج في ها إل جل سة ال ستراحة إذ هي مكرو هة عند نا قلت ولعله اختار ها ف‬
‫القنية لذلك لكن علمت أن ثبوت حديثها يثبتها وإن كان فيها ذلك فالذي ينبغي فعل‬
‫هذه مرة وهذه مرة وقيل لبن عباس هل تعلم لذه الصلة سورة قال التكاثر والعصر‬
‫والكافرون والخلص وقال بعضهصم الول نوص الديصد والشصر والصصف والتغابصن‬
‫للمناسصبة فص السصم وفص روايصة عصن ابصن البارك يبدأ بتسصبيح الركوع والسصجود ثص‬
‫بالتسبيحات القدمة وقال العلي يصليها قبل الظهر كذا ف الندية عن الضمرات وقيل‬
‫لبن البارك لو سى فسجد هل يسبح عشرا عشرا قال ل إنا هي ثلثائة تسبيحة قال‬
‫الل علي القارئ ف شرح الشكاة مفهومه إنه إن سها ونقص عددا من مل معي يأت‬
‫به من حل آخر تكملة للعدد الطلوب قلت وأستفيد فيه أنه ليس له الرجوع إل الحل‬
‫الذي سها فيه وهو ظاهر وينبغي كما قال بعض الشافعية أن يأت با ترك فيما يليه إن‬
‫كان غي قصي فتسبيح العتدال ليأت به ف السجود أما تسبيح الركوع فيأت به ف‬
‫السجود من العتدال لنه قصي قلت وكذا تسبيح السجدة الول يأت به ف الثانية ل‬
‫ف اللسة لن تطويلها غي مشروع عندنا على ما هي ف الواجبات وف القنية ل يعد‬
‫الت سبيحات بالصابع إن قدر أن يفظ بالقلب ول يغ مز ال صابع ورأ يت للعلمة ابن‬
‫طولون الدمشقي النفي رسالة ساها ثرة الترشيح ف صلة التراويح بطه أسند فيها‬
‫عن ابن عباس أنه قال فيها بعد التشهد قبل السلم اللهم إن أسألك توفيق أهل الدى‬
‫وأعمال أهل اليقي ومناصحة أهل التوبة وعزم أهل الصب وجد أهل الشية وطلب‬
‫أهل الرغبة وتعبد أهل الورع وعرفان أهل العلم حت أخافك اللهم إن أسألك مافة‬
‫تجز ن عن معا صيك ح ت أع مل بطاع تك عمل أ ستحق به رضاك وح ت أنا صحك‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫بالتوبة خوفا منك وحت أخلص لك النصيحة حبا لك وحت أتوكل عليك ف المور‬
‫حسن ظن بك سبحان خالق النور انتهى كلمه‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪143:‬‬

‫الاتةصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصص‬
‫ولنختصم الكلم فص هذا القام والمصد لذي اللل والكرام على أن وفقنصا لتام هذه‬
‫الر سالة اللطيفة فإن ا مع اقتصارها واختصارها اشتملت على الفوائد الشري فة وفا قت‬
‫على أمثالا وأقرانا باحتوائها على الفوائد النفسية وكان ذلك يوم الحد الامس من‬
‫إحدى الشهصر الرم رجصب الرجصب مصن شهور السصنة الثالثصة بعصد ثلثائة وألف مصن‬
‫الجرة النبويصصة على صصصاحبها أفضصصل صصصلة وأزكصصى تيصصة فقصصط‬
‫خات ة الط بع أمام الكلم كلم ب مد ال ال ي القيوم على الدوام على ما من علي نا به‬
‫لياتنا من غيث الغمام ف إياد أسباب الشرب والطعام وهو قادر بالتكوين والعدام‬
‫ومقدام الرام صلة و سلم على سيد ال نبياء الكرام الذي تيزت آثاره الرفو عة عن‬
‫الخبار الوضو عة ف شرائع الحكام وم سائل ال سلم وعلى آله و صحبه العظام إل‬
‫يوم القيام‬
‫وبعد فإن مموع هاتي النسختي إحداها أمام الكلم فيما يتعلق بالقراءة خلف المام‬
‫مع تعليقه غيث الغمام والثانية الثار الرفوعة ف الخبار الوضوعة لقد طبعنا ف الطبع‬
‫العلوي لعلي ب ش خان الرحوم بت صحيح العل مة كا شف ال سر الكتوم وا قف دقائق‬
‫العلوم الولوي السصيد ممصد معشوق علي دام بالفيصض الفصي واللي وبطص وحيصد‬
‫النا سخي ف الزمان كأ نه الياقوت والرجان الولوي م مد ب ش صانه ال عن شرور‬
‫الوخصش فيصا أيهصا الناظرون فص هذا الكتاب إن الياة الدنيصا ل اعتبار لاص كالضباب‬
‫وال سراب و كل حي م يت بل ارتياب و كل م يت مرموس ف التراب و كل موجود‬
‫معدوم إل الذي ل تأخذه سنة ول نوم وهو الي القيوم وإن الوت فرق شل من أحيوا‬
‫علوم ال سنة والكتاب وج ع بين هم ت ت أد ي التراب واع تبوا ب ا تشاهدوا من ال عب‬
‫وانظروا إل علمائكم كيف يسيون إل القبور زمرة بعد زمرة فمن ث ما أظلم الفاق‬
‫مثل ظلمة الحاق ومن أعظم الصائب لقد أصابت كأنا القيامة قد قامت إن انطباع‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫هذه الجموعة كان قريب الختتام ول يكتحل بسواد التمام فتوف ال مصنفها الكلم‬
‫وأدخله دار السلم ف آخر ليل يوم الثني من سلخ ربيع الول‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪144:‬‬

‫سنة ثلث عشر مائة وأربع من هجرة سيد ولد آدم إنا ل وإنا إليه راجعون ما شاء ال‬
‫كان وما ل يشأ ل يكن فيا أسفاه واثبوراه والصب أول والشتكى إل ال تعال فإن ما‬
‫جرى به القدر ل ينفع منه الذر ولكل أجل كتاب مسطور ول قدرة لحد على مغالية‬
‫القدور وأ نا الع بد ال سى م مد ع بد العلي الدرا سي تاوز ع ند رب النا سي أر خت‬
‫تأريات لوفاة مولنا الغفور تت هذه السطور‬
‫إنا الدنيا فناء ليس للدنيا بقاء‬
‫إنا الدنيا وما فيها كنسج العنكبوت‬
‫لنقلب الدهر من موت وميا دائما‬
‫هادم اللذات ف أعلى نداء قد يصوت‬
‫ها هنا من كان حيا كان يوما ميتا‬
‫قد يلقي الوت ف أدن الناسي والرتوت‬
‫مات عبد الي لكن ل يت فيضانه‬
‫إنا مات السمى واسه ل يوت‬
‫بغتة بالصرع ليل قد توفاه الله‬
‫ذاكر السم الذي ف حكمه رجع السبوت‬
‫صرعه أمر عجيب قد بدا بالقهقهة‬
‫بعدها آثار قبض الروح صارت بالفوت‬
‫إنه أحيا علوم الدنيا ف الدنيا لنا‬
‫إن ف العقب له جنات عدن ل تفوت‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫كان عمارا ثبيتا ف الصراط الستقيم‬
‫قط ل ينظر سوى الخرى إل الدنيا اللفوت‬
‫إنه علمة ف كل علم بالكلم‬
‫سالا عن آفة الكثار أخذ بالصموت‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪145:‬‬

‫خبه الاري من التصنيف جار ف الورى‬
‫فيضه قد شاع من هند إل ورم ولوت‬
‫كان يأت طلب من كل فج لدنه‬
‫يضر لطلب ف تدريسه من حضر موت‬
‫جاء علما شهيا كابرا عن كابر‬
‫فاق أعلمنا جيعا فوق سبق ف النوت‬
‫صنف السفار تنقيحا على وجه الكمال‬
‫درس الطلب توضيحا على وجه الثبوت‬
‫ل يزل ف طول عمر خادما فن الديث‬
‫بل له يوما وليل ف كتاب ال قوت‬
‫استفاض الفيض من تصنيفه أهل التقى‬
‫واستفاد الفيد من افتائه أهل القنوت‬
‫علمه النقول شس الصحو تعلو بالعلى‬
‫فنه العقول بر الزخر يري بالبوت‬
‫ذهنه صاف كبدر بل كما ف البدر نور‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫طبعه جار كبحر بل كما ف البحر حوت‬
‫أي عي ل تفض ف موته حزنا عليه‬
‫أي قلب ما بكى ف غمه هع السكوت‬
‫قال ناس أوه ناحت جنة واحسرتاه‬
‫صوت هز وجاء من ف الصحارى والبيوت‬
‫أنشد السى له مصرع تاريخ الوفاة‬
‫فإن عبد الي والقيوم حي ل يوت‬
‫وله أيضا‬

‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪146:‬‬

‫مات عبد الي مصروعا خفاتا ضاحكا‬
‫إنه ف فوته قد جاء فوت العال‬
‫أوه ف تاريه السى آسيا آسيا‬
‫قال موت العال بال موت العال‬
‫وله أيضا ف الفارسية‬
‫بيهات آن خورشيد دين فريادآن ماه مبي‬
‫شدنا كهان زيرزين أنه انقلب جرح شوم‬
‫زين صدمة خاطر شكن عال شده بي الزن‬
‫شدنا له زن برمر دوزن أزفرط آلم ويوم‬
‫برسينه صد جاك شد يريديده ءنناك شد‬
‫در داكه زير خاك شد آن كنج فيضان عموم‬

‫‪www.786bookshop.com‬‬

‫مانندجان ازتن شد اوجون نكهث ازكلشن شداو‬
‫أفسوس در مدفن شد اوجون مهر رخشن در عموم‬
‫أرباب علم وابل راز باصد خشوع وصديناز‬
‫بعد ازوفات أوناز كردند درير مرزوبوم‬
‫بودا وأمام أندر أمم سم ورعرب ب در عجم‬
‫علمش بعال شد علم ازيندتا اقصاي روم‬
‫دربزم يا ران ولن خندان جو كل اندرجن‬
‫درجع ابل علم دفن جون ماه تابان درنوم‬
‫آسى بسا لش ازصفار وشن شداين مصرع با‬
‫علمة عقدة كشا مشكوة مصباح علوم‬
‫الثار المرفوعة ج‪ 1:‬ص‪147:‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful