‫‪http://www.shamela.

ws‬‬
‫ت إعداد هذا اللف آليا بواسطة الكتبة الشاملة‬

‫[ لسان العرب ‪ -‬ابن منظور ]‬
‫الكتاب ‪ :‬لسان العرب‬

‫الؤلف ‪ :‬ممد بن مكرم بن منظور الفريقي الصري‬

‫الناشر ‪ :‬دار صادر ‪ -‬بيوت‬
‫الطبعة الول‬

‫عدد الجزاء ‪15 :‬‬

‫مصدر الكتاب ‪ :‬برنامج الحدث الجان‬

‫[ مرفق بالكتاب حواشي اليازجي وجاعة من اللغويي ]‬

‫( معض ) مَ ِعضَ من ذلك الَمرِ َي ْم َعضُ مَعْضا و َمعَضا وامَْتعَضَ منه َغضِبَ و َشقّ عليه وَأوْ َجعَه‬
‫وف التهذيب مَ ِعضَ من شيء سعه قال رؤبة ذا َمعَضٍ لوْل تَرُدّ ا َلعْضا وف حديث سعد لا قُتل‬
‫رُسْتم بالقادسية بعَث إِل الناس خالدَ بن ُعرْفُط َة وهو ابنُ أُخته فامَْت َعضَ الناسُ امْتِعاضا شديدا‬
‫أَي َشقّ عليهم وعَ ُظمَ وف حديث ابن سيين تُسْت ْأمَرُ اليتيمةُ فإِن َم ِعضَت ل تُنْ َكحْ أَي َشقّ عليها‬
‫وف حديث سُراقةَ َت َم ّعضَتِ الف َرسُ قال أَبو موسى هكذا روي ف العجم ولعله من هذا وف‬
‫نسخة فنَ َهضَتْ قال ابن الَثي ولو كان بالصاد الهملة من ا َل َعصِ وهو الْتِواء الرّجْل لكان‬
‫وجْها وقال ثعلب مَ ِعضَ مَعَضا َغضِبَ وكلم العرب امَْتعَضَ أَراد كلم العرب الشهورَ‬
‫وَأمْعَضه ِإمْعاضا ومَعّضه َت ْمعِيضا أَنزل به ذلك وَأمْ َعضَن الَمرُ أَوجَعن وبنو ماعِضٍ قوم دَرَجُوا‬
‫ف الدهْر الَول وقال أَبو عمرو ا َلعّاضةُ من الِبل الت ترفع ذنَبها عند نِتاجِها‬

‫( ‪)7/233‬‬
‫( نبض ) نََبضَ العِ ْرقُ يَ ْنِبضُ نَبْضا ونَبَاضا ترّك وضرَب والنّاِبضُ ال َعصَبُ صِفةٌ غالبةٌ والَناِبضُ‬
‫ضطَرَبَت أَنشد ابن الَعراب ث َب َدتْ تَنِْبضُ أَحْرادُها ِإنْ‬
‫مَضا ِربُ القلب ونََبضَتِ ا َلمْعاء تَنِْبضُ ا ْ‬
‫مُتَغَنّاةً وإِنْ حادَِيهْ‬
‫( * قوله « ث بدت » تقدم ف مادة حرد ث غدت )‬

‫أَراد ِإنْ مَُتغَنّيةً فاضْطُرّ فحوّلَه إِل لفظ الفعول وقد يوز أَن يكون هذا كقولم الناصاةَ ف‬
‫النّاصِية والقاراةَ ف القارِيةِ يقْلِبون الياء أَلفا طلبا للخفة وقوله وإِن حادية ِإمّا أَن يكون على‬
‫ح ُدوّةً والنّ ْبضُ‬
‫ح ُدوّا با أَو مَ ْ‬
‫النسب أَي ذاتُ حُداء وإِما أَن يكون فاعلً بعن مفعول أَي مَ ْ‬
‫لحْد وقولم ما به حََبضٌ ول‬
‫الركةُ وما به نََبضٌ أَي حرَكةٌ ول يستعمل مُتَحَرّكَ الثان إِل ف ا َ‬
‫نََبضٌ أَي حَرا ٌك ووجع مُنِْبضٌ والنّ ْبضُ نَتْفُ الشعَر عن كراع والِنَْبضُ ا ِل ْندَفةُ الوهري ا ِلنَْبضُ‬
‫حبَض قال الليل وقد جاء ف بعض الشعْر الَناِبضُ الَنادِفُ وأَنَْبضَ القوْسَ مثل‬
‫الِ ْندَفُ مثل الِ ْ‬
‫ص ّوتَ وأَنَْبضَ بالوتَر إِذا جذَبَه ث أَرسله لَيرِنّ وأَنَْبضَ الوترَ أَيضا جذبَه‬
‫أَْنضَبَها ج َذبَ وتَرَها لُت َ‬
‫بغي سهم ث أَرسله عن يعقوب قال اللحيان الِنْباضُ أَن َت ُمدّ الوتر ث تُرْسله فتسمعَ له صوتا‬
‫وف الثل ل ُيعْجِبُك الِنْباضُ قبل التّوِتيِ وهذا مثل ف استعجال الَمر قبل بلوغه إِناه وف الثلِ‬
‫إِنْباضٌ بغي َتوِْتيٍ وقال أَبو حنيفة أَنبض ف قوسه ونَّبضَ أَصاتا وأَنشد لئنْ َنصَبْتَ لَ ال ّروْقَ ْينِ‬
‫مُعْتَرِضا لَ ْرمِيَنّك َرمْيا غي َتنْبِيضِ أَي ل يكون نَزْعي تَنْبِيضا وَت ْنقِيا يعن ل يكون ت َوعّدا بل‬
‫إِيقاعا ونََبضَ الاءُ مثل َنضَبَ سا َل وما ُيعْرَفُ له مَنِْبضُ َعسَلةٍ ك َمضْ ِربِ عسَلةٍ‬

‫( ‪)7/235‬‬
‫( نتض ) نََتضَ اللدُ ُنتُوضا خرج عليه داء كآثار القُوباء ث َتقَشّرَ طَرائقَ وف التهذيب نََتضَ‬
‫الِمارُ نُتُوضا إِذا خرج به داء فأَثارَ القوباء ث َتقَشّر طَرائقَ بعضُها من بعض وأَْنَتضَ العُرْجُونُ‬
‫من ال َك ْمأَ ِة وهو شيء طويل من الكمأَة يَ ْنقَشِرُ أَعالِيهِ من جنس الكمأَة وهو يَنِْتضُ عن نفسه‬
‫سنّ إِذا خرجت فرفعَتْه عن نفْسِها ل يَجئ إِل هذا قال‬
‫سنّ ال ّ‬
‫كما تَنِْتضُ الكمأَةُ الكمأَةَ وال ّ‬
‫الَزهري هذا صحيح ومن العرب مسموع قال ول أَجده لغي الليث وقال أَبو زيد ف معاياة‬
‫العرب قولم ضأْنٌ بِذي تُناتِضةَ َتقْطَعُ رَدْغةَ الاء بعََنقٍ وإِرْخاء قال ُيسَكّنون الردْغةَ ف هذه‬
‫الكلمة وحدها‬

‫( ‪)7/235‬‬
‫حضُ اللحمُ ن ْفسُه والقِطْعةُ الضخْمةُ منه تسمّى نَحْضةً والَ ْنحُوضُ والنّحِيضُ الذي‬
‫( نض ) النّ ْ‬
‫ذهَب لمُه وقيل ها الكَثِيا اللحْم والُنثى بالاء وكلّ َبضْعة لم ل عظم فيها لفئة نو النّحْضةِ‬
‫حمِ ويكون القَليلَ‬
‫والَبْ َرةِ والوَذْرةِ قال ابن السكيت النّحِيضُ من ا َلضْدادِ يكون الكثيَ الل ْ‬
‫حضُ نُحوضا نقَص‬
‫حضَ لمُه يَ ْن َ‬
‫حضَ نَحْضا وقد َنحُضا نَحاضةً كثر لمُهما وَن َ‬
‫اللحمِ كأَنّه ُن ِ‬
‫حضُه‬
‫حضُه ويَ ْن ِ‬
‫حضَ اللحمَ يَنْ َ‬
‫قال الَزهري ونَحاضَتُها كثرةُ لمِهما وهي مَنْحُوضةٌ وَنحِيضٌ وَن َ‬

‫حضُ‬
‫حضَه أَخَذ ما عليه من اللحم واعْتَرَقه والنّ ْ‬
‫حضُه نَحْضا واْنتَ َ‬
‫نَحْضا قشَره ونَحضَ العظمَ يَ ْن َ‬
‫والنحْضةُ اللحمُ الُ ْكتَنِزُ كلحم الفخذ قال عبيد ث أَبري نِحاضَها فتراها ضامِرا َب ْعدَ ُبدْنِها‬
‫كالِللِ وقد َنحُض بالضم فهو َنحِيضٌ أَي ا ْكتَنَزَ لمه وامرأَة َنحِيضةٌ ورجل َنحِيضٌ كثي‬
‫حضَ مثلُه وف حديث‬
‫حضَ على ما ل يسمّ فاعله فهو مَنْحُوضٌ أَي ذهَب لمُه وانُْت ِ‬
‫اللحم وُن ِ‬
‫حضُ اللحم وف قصيد كعب َعيْرانةٍ ُقذِفَتْ‬
‫الزكاة فا ْعمِد إِل شاةٍ مْتلئةٍ شحْما ونَحْضا النّ ْ‬
‫حضْتُ السّنانَ والّنصْلَ فهو مَنْحُوضٌ وَنحِيضٌ إِذا‬
‫حضِ عن عُرُضٍ أَي ُرمِيت باللحم ونَ َ‬
‫بالنّ ْ‬
‫رَ ّققْتَه وأَ ْحدَدْته وأَنشد ك َموْقِف الَ ْشقَرِ إِن َت َقدّما باشَرَ مَنْحُوضَ السّنانِ لَ ْهذَما وقال امرؤ‬
‫لدّ وقال ابن بري إِن الوهري قال يصف الَنْبَ والصوابُ يصِفُ الدّ يُبارِي‬
‫القيس يصِفُ ا َ‬
‫حضْتُ فلنا إِذا تَلَحّحْتَ عليه ف‬
‫حدّ السّنانِ الصّلّبّ النّحِيضِ ونَ َ‬
‫شَباة ال ّرمْحِ َخدّ ُمذَّلقٌ ك َ‬
‫حضَ‬
‫حضِ اللحم عن العظم قال ابن بري قال أَبو زيد َن َ‬
‫السؤَال حت يكون ذلك السؤالُ كنَ ْ‬
‫لعْديّ َأعْطى بِل َمنّ ول تَقارُضِ ول سُؤالٍ مع‬
‫الرجلَ سأَلَه ولمَه وأَنشد لسلمة بن عبادة ا َ‬
‫حضِ النّا ِحضِ‬
‫نَ ْ‬

‫( ‪)7/235‬‬
‫( نضض ) الّنضّ َنضِيضُ الاء كما يَخرج من حجر َنضّ الاءُ يَِنضّ َنضّا وَنضِيضا سالَ وقيل‬
‫ضضُ الِسى‬
‫سالَ قليلً قليلً وقيل خرج رَشْحا وبئر َنضُوضٌ إِذا كان ماؤها يرج كذلك والّن َ‬
‫وهو ماء على َرمْل دونَه إِل أَسفل أَرض صُلْبة ف ُكلّما َنضّ منه شيء أَي رَشَحَ واجتمع أُخِذ‬
‫واسْتََنضّ الثّمادَ من الاء َتتَبّعها وتَبَ ّرضَها واستعاره بعضُ ال ُفصَحاء ف العَرَضِ فقال يصف حالَه‬
‫وتَسَْتِنضّ الثّماد من مَهَلي والّنضِيضُ الاء القَلِيلُ والمع نِضاضٌ وف حديث ِعمْرانَ والرأَة‬
‫شقّ ويرج منها الاء يقال َنضّ الاءُ من‬
‫صاحِبةِ الَزادةِ قال والَزادةُ تكاد َتِنضّ من الاء أَي َتنْ َ‬
‫ضةَ مَحْلٍ ليس‬
‫ضةً أَِن ّ‬
‫ضةٍ وأَنشد الفراء وأَ ْخ َوتْ ُنجُومُ الَ ْخذِ إِل أَِن ّ‬
‫جمَعُ على َأِن ّ‬
‫العي إِذا نَبَعَ ويُ ْ‬
‫قاطِرُها يُ ْثرِي أَي ليس َيبُلّ الثّرى والّنضِيضةُ الطر الضعيفُ القليل والمع نَضائضُ قال‬
‫الَسدي وقيل لَب ممد الفقعسي يا ُجمْل أَسْقاكِ الُبرَْيقُ الوا ِمضُ والدَّيمُ الغادِيةُ النّضاِنضُ ف‬
‫كلّ عامٍ قَطْرُه نَضائضُ والّنضِيضةُ السحابةُ الضعيفةُ وقيل هي الت َتِنضّ بالاء تسيل والّنضِيضةُ‬
‫من الرّياح الت تَِنضّ بالاء فَتسِيل وقيل الضعيفة ونضّ إِليه من مَعْروفِه شيء يَِنضّ َنضّا وَنضِيضا‬
‫لحْد وهي النّضاضةُ ويقال َنضّ من معروفك نُضاض ٌة وهو القليل‬
‫سالَ وأَكثرُ ما يُستعمل ف ا َ‬
‫ض واحدتا َنضِيضةٌ وَبضِيضةٌ الَصمعي‬
‫منه وقال أَبو سعيد عليهم نَضائضُ من أَموالم وبَضائ ُ‬
‫َنضّ له بشيء وَبضّ له بشيء وهو العروف القليل والّنضِيضةُ صوتُ َنشِيشِ اللحم يُشْوى على‬
‫ض صوت الشّواء على ال ّرضْف قال‬
‫سمَعُ لل ّرضْفِ با نَضائضا والنّضائ ُ‬
‫ال ّرضْفِ قال الراجز تَ ْ‬

‫ابن سيده وأَراد للواحد كالَشارِم وقد يوز أَن ُيعْن بصوتِ الشّواء أَصواتُ الشواء وتركتِ‬
‫الِبلُ الاءَ وهي ذاتُ َنضِيضةٍ وذاتُ نَضائضَ أَي ذاتُ عطَش ل ت ْروَ ويقال أَنضّ الراعي سِخالَه‬
‫أَي سَقاها نَضيضا من اللَب وَأمْرٌ ناضّ ُممْكِنٌ وقد َنضّ يَِنضّ ونُضاضةُ الشيء ما َنضّ منه ف‬
‫يدِك ونُضاضةُ الرجل آخِرُ ولده أَبو زيد هو نُضاضةُ ولدِ أَبويه يستوي فيه الذكر والؤنث‬
‫والتثنية والمع مثل العِجْزةِ والكِبْرةِ وقيل نُضاضةُ الاء وغيه وكلّ شيء آخِرُه وَبقِيّتُه والمع‬
‫نَضائضُ ونُضاضٌ وفلن يَسَْتِنضّ معروفَ فلن َيسَْتقْطِرُه وقيل يستخرِجُه والسم النّضاضُ قال‬
‫لدَى من مُتْعَب حَبّاضِ‬
‫َيمْتاحُ َدْلوِي مُطْ َربُ النّضاضِ ول ا َ‬
‫( * قوله « يتاح دلوي » كذا ضبط ف الَصل والشطر الثان ضبط ف مادة حبض من‬
‫الصحاح مثل ضبط الَصل )‬
‫ضضْتُ منه شيئا‬
‫وقال إِن كان خَيْرٌ منكِ مُسْتََنضّا فاقْن فَشَرّ ال َقوْلِ ما َأ َمضّا ابن الَعراب استَ ْن َ‬
‫وَنضَْنضْتُه إِذا حرّكْته وأَقْ َلقْتَه ومنه قيل للحية َنضْناضٌ وهو القَ ِلقُ الذي ل َيثْبت ف مكانه‬
‫شرّتِه ونَشاطِه والّنضّ الدّرهم الصامِتُ والناضّ من الَتاعِ ما توّل ورِقا أَو عينا الَصمعي اسم‬
‫لِ‬
‫الدراهم والدناني عند أَهل الجاز الناضّ والنضّ وإِنا يسمونه ناضّا إِذا توّلَ عينا بعدما كان‬
‫مَتاعا لَنه يقال ما نضّ بيدي منه شيء ابن الَعراب الّنضّ الِظهار والنضّ الاصل يقال خذ ما‬
‫َنضّ لك من غَرِيِك وخذ ما َنضّ لك من دَْينٍ أَي تيَسّر وهو َيسْتَِنضّ حقه من فلن أَي‬
‫ضَنضَ الرجل إِذا كثر ناضّه وهو ما ظهر وحصل من‬
‫يستنجزه ويأْخذ منه الشيءَ بعد الشيء وَت ْ‬
‫ماله قال ومنه الب خذ صدقةَ ما َنضّ من َأمْوالم أَي ما ظهر وحصل من أَثان َأمِْتعَتهم وغيها‬
‫ضةً عينا‬
‫وف حديث عمر رضي اللّه عنه كان يأْخذ الزّكاةَ من ناضّ الالِ هو ما كان ذهبا أَو ِف ّ‬
‫أَو وَرِقا ووُصف رجل بكثرة الال فقيل أَكثر الناس ناضّا وف الديث عن عِكْرِمةَ ِإنّ الشريكي‬
‫إِذا أَرادا أَن يََتفَرّقا يقَْتسِمانِ ما َنضّ من َأمْوالما ول يقتَسِمانِ الدّْينَ قال شر ما نضّ أَي ما‬
‫سمَ الدّينُ لَنه ربا اسْتَوفاه أَحدُها ول يَسَْتوْفِه‬
‫صار ف أَيديهما وبينهما من العي وكره أَن ُيقْتَ َ‬
‫الخر فيكون رِبا ولكن يقتسمانه بعد القبض والّنضّ ا َلمْرُ الكروه تقول أَصابن َنضّ من أَمرِ‬
‫فلن وَنضّ الطائرُ حرّك جناحَيْه ليَطي وَنضَْنضَ البعيُ َثفِناته حركها وباشَر با الَرضَ قال حيد‬
‫صمّما وَنضَْنضَ لسانَه حرّكه الضاد فيه‬
‫س ْلمَى أَمره ث َ‬
‫لصَى َثفِناتِه ورامَ ب َ‬
‫صمّ ا َ‬
‫وَنضَْنضَ ف ُ‬
‫أَصل وليست بدلً من صاد َنصَْنصَه كما زعم قوم لَنما ليستا أُختي فتُبدلَ إِحداها من‬
‫صاحبتها وف الديث عن أَب بكر أَنه دُخل عليه وهو ُيَنضِْنضُ لسانَه أَي يرّكُه ويروى بالصاد‬
‫ضنَضةُ تريك الية لسانَها ويقال للحية َنضْناضٌ‬
‫وقد تقدّم والّنضْنَضةُ صوتُ الّيةِ والَن ْ‬
‫وَنضْناضةٌ وحّيةٌ َنضْناضٌ ترك لسانَها قال ابن جن أَخبن أَبو عليّ يرفعه إِل الَصمعيّ قال‬
‫حدثنا عيسى ابن عمر قال سأَلتُ ذا الرمّةِ عن الّنضْناضِ فأَخرج لسانه فحرّكه وقيل هي‬
‫سَتقِرّ ف مكان قال‬
‫صوّتةُ وقيل هي الت تقتلُ إِذا نَهشَتْ من ساعتها وقيل هي الت ل تَ ْ‬
‫ا ُل َ‬

‫سَتمِعُ السّرارا الِبّ القُرْطُ وقيل الَبيبُ وقيل‬
‫الرّاعي يَبِيتُ الَّيةُ الّنضْناضُ منه مكَانَ الِبّ يَ ْ‬
‫الّنضْناض الية الذكر وهو كله يرجع إِل الركة‬

‫( ‪)7/236‬‬
‫( نعض ) الّنعْضُ بالضم شجر من العِضاه سُهْلِيّ وقيل هو بالجاز وقيل له شوك يُسْتاك به قال‬
‫رؤْبة ف سَلْوةٍ ِعشْنا بذاك ُأبْضا ِخدْنَ اللّوات َيقَْتضِ ْبنَ الّنعْضا فقد أُ َفدّى مِرْجَما مُنْ َقضّا إِما أَن‬
‫يريد بقوله عشنا المع فيكون العن على اللفظ ويكون ِخدْنَ اللوات موضوعا موضع أَخْدانِ‬
‫اللوات وإِما أَن يقول عشنا كقولك عِشْتُ إِلّ أَنه اختار عشنا لَنه أَكمل ف الوزن ويروى‬
‫َجذْب اللوات وروى الَزهري ويقال ما َن َعضْتُ منه شيئا أَي ما َأصَبْتُ قال ول أَ ُحقّه ول أَدري‬
‫ما صحته‬

‫( ‪)7/238‬‬
‫( نغض ) َن َغضَ الشيءُ يَ ْن ُغضُ َنغْضا وُنغُوضا ونَغضَانا وَتَنغّض وأَْنغَض ترّك واضْطَ َربَ وَأْنغَضه‬
‫هو أَي حرّكه كالتعَجّب من الشيء ويقال َن َغضَ فلن أَيضا رأْسَه يَتَعدّى ول يتعدّى والّنغَضانُ‬
‫ت ومنه حديث عثمان سَلِسَ َبوْل‬
‫تََن ّغضُ الرأْسِ والَسنانِ ف ارْتِجافٍ إِذا رَ َجفَتْ تقول َنغَضَ ْ‬
‫وَن َغضَتْ أَسْنان أَي قَ ِلقَتْ وترّكَت ويقال َن َغضَ رأْسَه إِذا ترّك وأَْن َغضَه إِذا حرّكَه ومنه‬
‫الديث وأَخذ يُ ْن ِغضُ رأْسه كأَنه يستفهم ما يقال له أَي ُيحَرّكه وَيمِيلُ إِليه وف التنيل العزيز‬
‫فسَُي ْنغِضون إِليك ُرؤُوسهم قال الفراء أَْنغَضَ رأْسَه إِذا حرّكَه إِل فَوقُ وإِل أَسفلُ والرأْس‬
‫يَ ْن ُغضُ ويَ ْنغِضُ لُغتان والثنية إِذا ترّكت قيل َنغَضَت سِنّه وإِنا ُسمّي الظّلِيمُ َنغْضا وَنغِضا لَنه‬
‫إِذا عَجِل ف مشيته ارتفع وانفض قال أَبو اليثم يقال للرجل إِذا ُح ّدثَ بشيء فحرّك رأْسه‬
‫إِنكارا له قد أَْن َغضَ رأْسه وَنغَضَ رأْسُه يَنغُضُ ويَ ْن ِغضُ َنغْضا وُنغُوضا أَي ترّك وَن َغضَ برأْسِه‬
‫صكّ َنغْضا ل يَن‬
‫يَ ْن ُغضُ َنغْضا حرّكه قال العجاج يصف الظليم واسَْت ْبدَلَتْ رُسُومُه َسفَنّجا َأ َ‬
‫مُسْتَ ْهدَجا وف الحكم أَ َسكّ بالسي والّن ْغضُ الذي يُحَرّك رأْسَه ويَرْجُف ف مِشْيَتِه وصف‬
‫بالصدر وكلّ حركة ف ا ْرتِجافٍ نَغضٌ يقال َن َغضَ رَحْلُ البعي وثَِنّيةُ الغلم َنغْضا وَنغَضانا قال‬
‫ذو الرمة ول َي ْنغُض بنّ القَناطِر وَنغْضٌ وِن ْغضٌ الظّلِيمُ كذلك معرفة لَنه اسم للنوْع كأُسامة‬
‫لوّالُ ويقال بل هو الذي يُن ِغضُ رأْسَه كثيا والنّا ِغضُ الغُضْرُوفُ‬
‫وقال غيه الّن ْغضُ الظليم ا َ‬
‫ابن سيده وُن ْغضُ الكَتِف حيث تذهَب وتيء وقيل هو أَعلى مُنْقَطَع ُغضْرُوفِ الكَتِف وقيل‬
‫حرّكانِ إِذا مشَى وروى شُعبةُ عن عاصم عن عبد‬
‫الّنغْضانِ اللّذان يَ ْنغُضان من أَصل الكتف فيت َ‬

‫اللّه بن سَرْجِسَ رضي اللّه عنه قال نظرت إِل نا ِغضِ كتف رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم‬
‫لمْعِ عليه الثآليلُ قال شر النا ِغضُ من الِنسانِ أَصل العُنُق حيث‬
‫الَيْمن والَيسر فإِذا كهيْئةِ ا ُ‬
‫يَ ْن ُغضُ رأْسُه وُنغْضُ الكتِف هو العظم الرقيق على طَرَفها وف حديث أَب ذر رضي اللّه عنه بشّر‬
‫الكَنّازِينَ ب َرضْفةٍ‬
‫( * قوله « برضفة » كذا بالَصل والذي ف النهاية ف غي موضع برضف ) ف النّا ِغضِ أَي‬
‫بجر مُحْمىً فيوضع على نا ِغضِه وهو فَرْعُ الكتف قيل له ناغض لتحرّكه وأَصل الّن ْغضِ‬
‫الركةُ وف حديث ابن الزبي إِنّ ال َكعْبةَ لا احترقت َن َغضَتْ أَي ترّكت و َوهَتْ وف حديث‬
‫سَلْمانَ ف خاَتمِ النبوة وإِذا الاَتمُ ف نا ِغضِ َكتِفه الَيسر وروي ف َنغْضِ كتِفه الّن ْغضُ والّن ْغضُ‬
‫والنّا ِغضُ أَعلى الكتِف وقيل هو العَ ْظمُ الرّقِيقُ الذي على طرَفِه وغيم َنغّاضٌ وَن َغضَ السّحابُ‬
‫سيُ قال رؤبة أَرّقَ عَيْنيكَ عن ال ِغمَاضِ‬
‫إِذا كثُفَ ث مَخَض تراه يتحرّك بعضُه ف بعض ول يَ ِ‬
‫بَ ْرقٌ َترَى ف عارِضٍ َنغّاضِ قال ابن بري الذي وقع ف شعره بَ ْرقٌ سرَى ف عارِضِ َنهّاضِ الليث‬
‫يقال للغَيْم إِذا كَثُفَ ث َتمَخّض قد َن َغضَ حيث تراه يتحرّك بعضُه ف بعض مُتَحَيّرا ول يَسي‬
‫سدٍ فوقَ الَحالِ الّن ّغضِ قال ابن بري‬
‫ومَحالٌ ُنغّضٌ قال الراجز ل ماءَ ف ا َلقْراةِ إِن ل َتنْ َهضِ َب َ‬
‫والّنغْضةُ ف ِشعْر الطرماح يصف ثورا باتَ إِل َنغْضةٍ يَطُوفُ با ف رأْسِ مَ ْتنٍ أَبْزَى به جَرَدُهْ هو‬
‫الشجرة فيما فسره ابن قتيبة وفسر غيه الّنغْضةَ ف البيت بالنّعامةِ وف صفته صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم من حديث عليّ رضي اللّه عنه كان َنغّاضَ الب ْطنِ فقال له عمر رضي اللّه عنه ما َنغّاضُ‬
‫ضةِ قال الّنغْضُ ونُتوء‬
‫سنَ من سَبائكِ الذهبِ وال ِف ّ‬
‫البطنِ ؟ فقال مُعَ ّكنُ البطن وكان عُكَنُه أَ ْح َ‬
‫عن مُسَْتوَى البطنِ قيل لل ُمعَكّنِ َنغّاضُ البطن‬

‫( ‪)7/238‬‬
‫ج َر وغيه أَْن ُفضُه َنفْضا إِذا حرّكْتَه ليَنَْت ِفضَ وَن ّفضْتُه‬
‫ض مصدر ن َفضْتُ الثوبَ والش َ‬
‫( نفض ) الّنفْ ُ‬
‫ُشدّد للمبالغة والّن َفضُ بالتحريك ما تَساقَط من الورق والّثمَر وهو َفعَلٌ بعن مفْعُول كالقََبضِ‬
‫بعن ا َلقْبُوضِ والّنفَضُ ما وقَع من الشيء إِذا َن َفضْتَه والّن ْفضُ أَن تأْخذ بيدك شيئا فتَ ْن ُفضَه‬
‫تُ َزعْ ِزعُه وتَُترْتِرُه وتَ ْن ُفضُ التراب عنه ابن سيده َن َفضَه يَ ْن ُفضُه نَفضا فانَْت َفضَ والنّفاضةُ والنّفاضُ‬
‫بالضم ما سقط من الشيء إِذا ُن ِفضَ وكذلك هو من الورق وقالوا نُفاضٌ من ورق كما قالوا‬
‫جمَعُ ويُخْبَط ف ثوب والّن َفضُ ما انَْت َفضَ من‬
‫س ُمرِ خاصة يُ ْ‬
‫حالٌ من ورَق وأَكثر ذلك ف ورق ال ّ‬
‫ض ما‬
‫الشيء وَنفَضُ العِضاهِ خَبَطُها وما طاحَ من َحمْلِ الشجرةِ فهو َن َفضٌ قال ابن سيده والَنفَ ُ‬
‫طاحَ من َحمْلِ النخل وتساقَط ف ُأصُولِه من الثمَر والِ ْنفَضُ وعاء ُي ْنفَضُ فيه التمْر والِ ْنفَضُ‬
‫الِ ْنسَفُ وَن َفضَتِ الرأَةُ كَرِشَها فهي َنفُوضٌ كثية الولدِ والّن ْفضُ من ُقضْبانِ الكَ ْر ِم بعدما يَ ْنضُرُ‬

‫الورَق وقبل أَن تََتعَ ّلقَ حَواِلقُه وهو َأ َغضّ ما يكون وأَرْ َخصُه وقد انَْتفَضَ الكَ ْرمُ عند ذلك‬
‫والواحدة َنفْضةٌ جزم وتقول انَْت َفضَتْ ُج ّلةُ الّتمْرِ إِذا نفضْتَ ما فيها من التّمر ون َفضُ الشجرةِ‬
‫حي تَنَْت ِفضُ ثرَتُها والّن َفضُ ما تساقَط من غي َن ْفضٍ ف ُأصُول الشجر من َأنْواع الثمَر وأَْن َفضَتْ‬
‫جلةُ التمر ُنفِضَ جيعُ ما فيها والّن َفضَى الركةُ وف حديث قَيْلةَ مُلءَتانِ كانتا َمصْبُوغَتَيِ وقد‬
‫ن َفضَتا أَي نصَلَ لونُ صِ ْبغِهما ول يَ ْبقَ إِل الَثَرُ والنّا ِفضُ ُحمّى ال ّر ْعدَةِ مذكر وقد َن َفضَتْه وأَخذته‬
‫ُحمّى نا ِفضٍ و ُحمّى نا ِفضٌ و ُحمّى بنا ِفضٍ هذا ا َلعْلى وقد يقال ُحمّى نا ِفضٌ فيوصف به‬
‫لمّى نافِضا قيل ن َفضَ ْتهُ فهو مَنْفُوضٌ والّنفْضةُ بالضم الّنفَضاء وهي ِرعْدةُ‬
‫الَصمعي إِذا كانت ا ُ‬
‫النّا ِفضِ وف حديث الِفك فأَخذتا ُحمّى بِنا ِفضٍ أَي ب ِرعْدةٍ شديدةٍ كأَنا ن َفضَتْها أَي حرّكَتْها‬
‫والّنفَضةُ الرّعدةُ وأَْنفَضَ القومُ َنفِ َد طعامُهم وزادُهم مثل أَ ْرمَلوا قال أَبو الَُثلّم له ظَ ْبَيةٌ وله عُ ّكةٌ‬
‫إِذا أَْن َفضّ القومُ ل ُي ْنفِضِ وف الديث كنا ف سَفَرٍ فأَْن َفضْنا أَي َفنِيَ زادُنا كأَنم ن َفضُوا مَزاوِدَهم‬
‫خ ُلوّها وهو مثْلُ أَرملَ وأَ ْقفَرَ وأَْن َفضُوا زادَهم أَْن َفدُوه والسم النّفاضُ بالضم وف الثل النّفاضُ‬
‫لِ ُ‬
‫للَبَ يقول إِذا ذهب طعامُ القومِ أَو مِيتُهم قَطّرُوا إِبلَهم الت كانوا َيضِنّون با َفجَ َلبُوها‬
‫ُيقَطّرُ ا َ‬
‫ب ومنه قولم النّفاضُ ُيقَطّرُ الَلَبَ وكان‬
‫ل ْد ُ‬
‫للبيع فباعُوها واشْتَرَوا بثمنها مِيةً والنّفاضُ ا َ‬
‫ل ْدبُ يقول إِذا أَ ْجدَبُوا جَلَبُوا الِبل قِطارا قِطارا للبيع والِنْفاضُ‬
‫ثعلب يفتحه ويقول هو ا َ‬
‫صوْا عليها‬
‫الَجاع ُة والاجة ويقال َن َفضْنا حَلئبَنا َنفْضا واسْتَ ْن َفضْناها استِنْفاضا وذلك إِذا ا ْسَتقْ َ‬
‫ف حَلبها فلم َي َدعُوا ف ضُروعها شيئا من اللب ون َفضَ القومُ َنفْضا ذهب زادُهم ابن شيل وقوم‬
‫َن َفضٌ أَي ن َفضُوا زادَهم وأَْن َفضَ القومُ أَي هَلَكَتْ أَموالُهم ونفَضَ الزّ ْرعُ سَبلً خرج آخِر سُنْبُله‬
‫ونفَض الكَ ْرمُ َتفَتّحتْ عَناقِيدُه والّن َفضُ حَبّ العِنب حي يأْخذ بعضُه ببعض والّن َفضُ َأ َغضّ ما‬
‫يكون من قضبان الكرم وُنفُوضُ الَرض نَبائِثُها ونفَض الكانَ َي ْنفُضُه َنفْضا واسَْت ْن َفضَه إِذا نظر‬
‫جيع ما فيه حت يعرفه قال زهي يصف بقرة فقدت ولدها وتَ ْنفُضُ عنها غَيْبَ كلّ َخمِيلةٍ‬
‫صدِ وتنفُض أَي تنظر هل ترى فيه ما تكره أَم ل والغَوْث قبيلة‬
‫وتشَى رُماةَ ال َغوْث من كلّ مَ ْر َ‬
‫من ط ّيءٍ وف حديث أَب بكر رضي اللّه عنه والغار أَنا َأْنفُضُ لك ما حوْلَك أَي أَحْرُ ُسكَ‬
‫وأَطُوفُ هل أَرى طَلبا ورجل َنفُوضٌ للمكان مَُتأَمّلٌ له واسْتَ ْن َفضَ القومَ تَأمّلهم وقول العُجَيْر‬
‫السّلُول إِل مَلِك يَسَْت ْنفِضُ القومَ طَرْفُه له َف ْوقَ َأعْوادِ السّرِيرِ زَئيُ يقول ينظر إِليهم فيعرف من‬
‫بيده الق منهم وقيل معناه أَنه ُي ْبصِرُ ف َأيّهم الرأْيُ وأَيّهم بلف ذلك واسَْت ْنفَضَ الطريقَ‬
‫كذلك واسِْتنْفاضُ الذكَر وإِنْفاضُه ا ْستِبْراؤه ما فيه من بقية البول وف الديث ابْغنِي أَحْجارا‬
‫أَسْتَ ْن ِفضُ با أَي أَسْتَنْجي با وهو من َن ْفضِ الثوبِ لَن ا ُلسْتَنْجي َي ْنفُضُ عن نفْسِه الَذى بالجر‬
‫شعْبِ من مُزْدَلِفةَ‬
‫أَي يُزِيلُه وَيدْفَعُه ومنه حديث ابن عمر رضي اللّه عنهما أَنه كان َيمُرّ بال ّ‬
‫فيَنَْت ِفضُ ويَتوضأ الليث يقال اسَْت ْنفَضَ ما عنده أَي اسْتخرجه وقال رؤبة صَ ّرحَ َمدْحي لكَ‬
‫واسْتِنْفاضِي والّنفِيضةُ الذي َي ْنفُضُ الطريقَ والّنفَضةُ الذين يَ ْنفُضون الطريقَ الليث النفَضة‬

‫جسّسي لينظروا هل فيها عدوّ أَو خوف وكذلك‬
‫بالتحريك الماعة يُبْعثون ف الَرض مُتَ َ‬
‫النفيضةُ نو الطّلِيعة وقالت سَلْمى الُهَِنّيةُ ترثي أَخاها أَسْعد وقال ابن بري صوابه ُسعْدى‬
‫الهنية يَ ِردُ الِياهَ َحضِيةّ وَنفِيضةً وِرْدَ القَطاةِ إِذا ا ْس َمأَلّ التّبّعُ يعن إِذا قصُر الظل نصف النهار‬
‫و َحضِيةً وَنفِيضةً منصوبان على الال والعن أَنه يغزو وحده ف موضع الضِيةِ والنفِيضةِ كما‬
‫قال الخر يا خالدا َألْفا وُيدْعى واحدا وكقول أَب ُنخَيْلةَ َأمُسْ ِلمُ إِنّي يا اْبنَ كلّ خَلِيفةٍ ويا‬
‫وا ِحدَ الدّنيا ويا جَبَلَ الَرْضِ أَي أَبوك وحده يقوم مَقام كل خليفة والمع النّفائضُ قال أَبو‬
‫ذؤَيب يصف الَفاوِزَ بِهنّ نَعامٌ بَناه الرّجا لُ تُلْقي النّفائضُ فيه السّرِيا قال الوهري هذا قول‬
‫الَصمعي وهكذا رواه أَبو عمرو بالفاء إِل أَنه قال ف تفسيه إِنا الَزْل من الِبل قال ابن برّي‬
‫ستَظَلّ تتها والرّجالُ الرّجّالة والسّرِيحُ سُيورٌ تُشدّ با النّعال يريد أَنّ نِعالَ‬
‫النعامُ خشبات يُ ْ‬
‫النّفائضِ تقطّعت الفراء حَضيِرةُ الناسِ وهي الماعة ونفِيضَتُهم وهي الماعة ابن الَعراب‬
‫َحضِيةٌ يضُرها الناسُ ونفِيضةٌ ليس عليه أَحَد ويقال إِذا تكلّمت ليلً فا ْخ ِفضْ وإِذا تكلمت‬
‫نارا فاْن ُفضْ أَي الَتفِت هل ترى من تكره واسْتَ ْنفَض القومُ أَرْسلوا الّنفَضةَ وف الصحاح‬
‫الّنفِيض َة ون َفضَتِ الِبلُ وَأْن َفضَتْ نُتِجَتْ كلّها قال ذو ال ّرمّة ترى َك ْفأَتَيْها تَ ْنفُضانِ ول َيجِد لا‬
‫ثِيلَ سَقْبٍ ف النّتاجَ ْينِ لمِسُ روي بالوجهي تَ ْنفُضانِ وتُ ْنفِضانِ وروي كِل َك ْفأَتَيْها تُ ْنفَضانِ‬
‫ومن روى ُت ْنفَضانِ فمعناه ُتسْتَبْرآن من قولك ن َفضْتُ الكانَ إِذا نظرت إِل جيع ما فيه حت‬
‫َتعْرِفَه ومن روى َت ْنفُضانِ أَو ُت ْنفِضانِ فمعناه أَن كلّ واحد من ال َك ْفأَتي تُلقي ما ف بطنها من‬
‫أَجنّتها فتوجد إِناثا ليس فيها ذكر أَراد أَنا كلّها مآنيثُ تُنَْتجُ الِناثَ وليست بذاكي ابن شيل‬
‫إِذا لُبس الثوبُ الَحر أَو الَصفر فذهب بعض لونه قيل قد ن َفضَ صِ ْبغُه َنفْضا قال ذو الرمة‬
‫كَساكَ الذي يَ ْكسُو الَكارِم ُح ّلةً من ا َلجْد ل تَبْلى بَطِيئا نُفوضُها ابن الَعراب النّفاضةُ ضُوازةُ‬
‫السّواك ونُفاثَتُه والّنفْضةُ الَطْرةُ ُتصِيبُ القِطْعةَ من الَرض وُتخْطِئُ القِطعة التهذيب ونُفوضُ‬
‫ا َلمْرِ راشانا وهي فارسية إِنا هي أَشْرافُها والنّفاضُ بالكسر إِزارٌ من أُزُر الصّبيان قال جارِية‬
‫ض وما عليه نِفاضٌ أَي ثوب والّن ْفضُ خُرْء النّحْل عن أَب‬
‫بَيْضاء ف نِفاضِ تَنْ َهضُ فيه َأيّما اْنتِها ِ‬
‫حنيفة ابن الَعراب الّن ْفضُ التحْريكُ والّنفْضُ تََبصّرُ الطريق والّن ْفضُ القراءةُ يقال فلن َي ْنفُضُ‬
‫القرآنَ كلّه ظاهرا أَي يقرؤه‬

‫( ‪)7/240‬‬
‫( نقض ) الّنقْضُ إِفْسادُ ما َأبْ َرمْتَ من َع ْقدٍ أَو بِناء وف الصحاح الّن ْقضُ َن ْقضُ البِناء والَبْلِ‬
‫ضدّ ا ِلبْرام ن َقضَه يَ ْن ُقضُه َنقْضا واْنَتقَضَ وتَنا َقضَ والّنقْضُ اسمُ البِناء‬
‫والعَ ْهدِ غيه النقْضُ ِ‬
‫الَ ْنقُوضِ إِذا هُدم وف حديث صوم التّ َطوّع فنا َقضَن ونا َقضْتُه هي مُفاعَلةٌ من َنقْض البناء وهو‬

‫َهدْمُه أَي يَ ْن ُقضُ قول وأَْن ُقضُ قوله وأَراد به الُراجَعةَ والُرادّةَ وناقضَه ف الشيء مُناقَضةً ونِقاضا‬
‫جوِه‬
‫خاَلفَه قال وكان َأبُو العَيُوفِ أَخا وجارا وذا رَ ِح ٍم فقُلْتُ له نِقاضا أَي نا َقضْتُه ف قوله وهَ ْ‬
‫شعْرِ ما ُي ْنقَضُ به وقال‬
‫إِيّاي والُناقَضةُ ف القول أَن يُتَكَلّم با يتنا َقضُ معناه والّنقِيضةُ ف ال ّ‬
‫شعْر‬
‫الشاعر ِإنّي أَرَى ال ّدهْرَ ذا َنقْضٍ وإِمرارِ أَي ما َأمَرّ عادَ عليه فن َقضَه وكذلك الُناقَضةُ ف ال ّ‬
‫يَ ْن ُقضُ الشاعرُ الخرُ ما قاله ا َلوّل والّنقِيضةُ السم يمع على النّقائض ولذلك قالوا نَقائضُ‬
‫جرير والفرزدق وَنقِيضُك الذي يُخاِلفُك والُنثى بالاء والّن ْقضُ ما َن َقضْتَ والمع َأنْقاض‬
‫ويقال انَْت َقضَ الُ ْرحُ بعد الُبرْء وانتَقض ا َلمْرُ بعد التِئامه وانتقَض أَمرُ الثغْرِ بعد َسدّه والّنقْضُ‬
‫والّنقْضةُ ها الملُ والناقةُ اللذان قد هَزَلْتَهما وَأدْبَرْتَهما والمع الَنْقاضُ قال رؤبة إِذا مَ َطوْنا‬
‫ِنقْضةً أَي ِنقْضا والّن ْقضُ بالكسر البعي الذي أَنْضاه السفر وكذلك الناقة والّنقْضُ ا َلهْزُول من‬
‫الِبل واليل قال السياف كَأنّ السفَرَ نقَض ِبنْيتَه والمع أَنْقاضٌ قال سيبويه ول يُكَسّر على‬
‫غي ذلك والُنثى ِنقْضةٌ والمع أَنْقاضٌ كالذكر على ت َو ّهمِ حذْفِ الزائد والنْتِقاضُ النْتِكاثُ‬
‫والّن ْقضُ ما نُكث من الَخبية والَ ْكسِي ِة فغُزل ثانية والنّقاضةُ ما نُقض من ذلك والّنقْضُ‬
‫الَ ْنقُوضُ مثل النّكْث والّن ْقضُ مُنَْت ِقضُ الَرض من ال َك ْمأَةِ وهو الوضع الذي يَنَتقِضُ عن الكمأَة‬
‫إذا أَرادت أَن ترج نقَضت وجه الَرض َنقْضا فانَْتقَضت الَرض وأَنشد كأَنّ الفُلنِيّاتِ أَنْقاضُ‬
‫َك ْمأَةٍ َلوّلِ جانٍ بالعَصا َيسْتَِثيُها والّنقّاضُ الذي َي ْنقُضُ ال ّدمَقْسَ وحِرْفَتُه النّقاضةُ قال الَزهري‬
‫وهو النّكّاثُ وجعه أَنْقاض وَأنْكاث ابن سيده والّن ْقضُ قِشْرُ الَرض الُنَْت ِقضُ عن ال َك ْمأَة والمع‬
‫أَنْقاض ونُقوضٌ وقد أَْن َقضْتُها وأَن َقضْت عنها وتَن ّقضَت الَرض عن الكمأَة أَي تقطّرَت وأَْن َقضَ‬
‫ال َك ْم ُء ونقّض َتقَ ْلفَعَتْ عنه أَنقاضه قال وَنفّضَ ال َك ْمءُ فأَْبدَى َبصَرَهْ‬
‫( * قوله « ونقض الكمء » تقدم انشاده ف مادة بصر ونقض الكمء بالفاء ونصب الكمء تبعا‬
‫للَصل والصواب ما هنا )‬
‫سوّسُ فيؤخذ فُي َدقّ فُيلْطَخ به موضع النحل مع الس فتأْتيه النحل فُتعَسّلُ فيه‬
‫والّن ْقضُ العسَلُ يُ َ‬
‫ض ْفدَعِ‬
‫عن ا َلجَرِيّ والّنقِيضُ من اَ َلصْواتِ يكون لِمفاصل الِنسانِ والفَرارِيجِ وال َعقْ َربِ وال ّ‬
‫والعُقابِ والنّعامِ والسّمان والبازِي والوبْرِ والوزَغ وقد َأْنقَض قال فلمّا تَجاذَبْنا َتفَرْقَعَ َظهْرُه‬
‫كما يُ ْنقِضُ الوُزْغانُ زُرْقا عُيونُها وأَْنقَضت العُقابُ أَي صوّتَت وأَنشد الَصمعي ُت ْنقِضُ َأْيدِيها‬
‫خضِ والِنْقاضُ والكَتِيتُ‬
‫َنقِيضَ ال ِعقْبانْ وكذلك الدجاجةُ قال الراجز تُ ْنقِضُ إِنْقاضَ الدّجاجِ ا ُل ّ‬
‫أَصوات صغار الِبل والقَرْقَرةُ والَديرُ أَصوات مَسانّ الِبل قال شِظاظٌ وهو ِلصّ من بن ضَبّة‬
‫ُربّ عَجُوزٍ من ُنمَ ْيرٍ شَهَْبرَهْ َع ّلمْتُها الِنْقاضَ َب ْعدَ القَرْقَرهْ أَي أَ ْس َمعْتُها وذلك أَنه اجْتازَ على‬
‫امرأَة من بن نُمي َت ْعقِلُ بعيا لا وتََتعَوّذُ من شِظاظٍ وكان شِظاظ على بكر فنل وسرَق بعيها‬
‫وترك هناك بَكْرَه وتَنقّضت عِظامُه إِذا صوّتت أَبو زيد أَْن َقضْتُ بالعن إِنْقاضا َد َع ْوتُ با وأَْن َقضَ‬
‫ص ّوتُ وف التنيل العزيز ووضَعْنا عنك وِزْرَك‬
‫لمْلُ ظهرَه أَثقله وجعله يُ ْن ِقضُ من ِثقَله أَي ُي َ‬
‫اِ‬

‫سمَعُ له َنقِيضٌ من ِثقَلِه وجاء ف التفسي أَثْقل ظهرك قال ذلك‬
‫الذي أَْنقَض ظهرَك أَي جعلَه يُ ْ‬
‫ماهد وقتادةُ والَصل فيه أَن الظهر إِذا أَثقله الِمل سُمع له َنقِيض أَي صوت خفي كما ُي ْنقِض‬
‫الرّجل لماره إِذا ساقَه قال فأَخب اللّه عزّ وجلّ أَنه غفر لنبيه صلّى اللّه عليه وسلّم أَوزارَه الت‬
‫كانت تراكمت على ظهره حت أَثقلته وأَنا لو كانت أَثقالً حلت على ظهره لسمع لا نقيض‬
‫سمّح ف اللفظ وإغلظ ف النطق‬
‫أَي صوت قال ممد بن الكرّم عفا اللّه عنه هذا القول فيه ت َ‬
‫ومن أَين لسيدنا رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم أَوزار تتراكم على ظهره الشريف حت تثقله‬
‫أَو يسمع لا نقيض وهو السيد العصوم النه عن ذلك صلّى اللّه عليه وسلّم ؟ ولو كان وحاش‬
‫للّه يأْت بذنوب ل يكن يد لا ِثقَلً فإِن اللّه تعال قد غفر له ما تقدّم من ذنبه وما تأَخر وإِذا‬
‫كان غفر له ما تأَخر قبل وقوعه فأَين ثقله كالشرّ إِذا كفاه اللّه قبل وُقوعه فل صُورة له ول‬
‫س به ومن أَين للمفسّر لفظ الغفرة هنا ؟ وإِنا نص التلوة و َوضَعْنا وتفسي الوِزْر هنا‬
‫إِحْسا َ‬
‫بالِمل الثقيل وهو الَصل ف اللغة أَول من تفسيه با ُيخْبَر عنه بالغفرة ول ذكر لا ف‬
‫السورة ويمل هذا على أَنه عزّ وجلّ وضع عنه وزره الذي أَنقض ظهره من َحمْلِه َهمّ قريش‬
‫إِذ ل يسلموا أَو َهمّ النافقي إِذ ل يُخْلِصوا أَو همّ الِيانِ إِذ ل يُعمّ عشيته الَقربي أَو همّ العاَلمِ‬
‫إذ ل يكونوا كلهم مؤمني أَو همّ الفتح إِذ ل يعجّل للمسلمي أَو هوم أُمته الذنبي فهذه أَوزاره‬
‫الت أَثقلت ظهره صلّى اللّه عليه وسلّم رغبة ف انتشار دعوته وخَشْيةً على أُمته ومافظة على‬
‫ظهور ملته وحِرْصا على صفاء ِشرْعته ولعل بي قوله عزّ وجلّ ووضعنا عنك وزرك وبي قوله‬
‫فلعلك باخع نفسك على آثارهم إِن ل يؤمنوا بذا الديث أَسفا مناسبةً من هذا العن الذي‬
‫نن فيه وإِل فمن أَين لن غفر اللّه له ما تقدّم من ذنبه وما تأَخّر ذنوب ؟ وهل ما تقدّم وما‬
‫تأَخّر من ذنبه الغفور إِل حسنات سواه من ا َلبْرار يراها حسنة وهو سيّد القربي يراها سيئة‬
‫لمِيل‬
‫فالبَرّ با يتقرّب وا ُلقَ ّربُ منها يتوب وما َأوْل هذا الكان أَن يُنْشَد فيه و ِمنْ َأْينَ للو ْجهِ ا َ‬
‫ذُنوب وكل صوت َل ْفصِل وِإصْبَع فهو َنقِيضٌ وقد َأْنقَضَ ظهرُ فلن إِذا سُمع له َنقِيض قال‬
‫وحُزْن تُ ْن ِقضُ ا َلضْلعُ منه ُمقِيم ف الَواِنحِ لنْ يَزُول وَنقِيضُ ا ِلحْجَمةِ صوتا إِذا شدّها الَجّامُ‬
‫َبصّه يقال أَْن َقضَتِ ا ِلحْجَمةُ قال الَعشى َزوَى بيَ عَ ْينَيْه َنقِيضُ الَحاجِم وأَْنقَضَ الرّحْلُ إِذا أَطّ‬
‫قال ذو الرمة وشبّه َأطِيطَ الرّحالِ بأَصوات الفراريج كأَنّ َأصْواتَ من إِيغالِ ِهنّ بِنا أَواخِرِ ا َليْسِ‬
‫إِنْقاضُ الفَرارِيجِ قال الَزهري هكذا أَقرأَنِيه ا ُل ْنذِري رواية عن أَب اليثم وفيه تقدي أُريد التأْخي‬
‫أَراد كَأنّ أَصواتَ أَواخِرِ الَيْسِ إِنْقاضُ الفراريج إِذا َأ ْوغَلَت الرّكابُ بنا أَي أَسْ َرعَت وَنقِيضُ‬
‫الرّحال والَحامِل والَدِيِ والوَتَ ِر صوتُها من ذلك قال الراجز شَيّبَ َأصْداغي فَ ُهنّ بِيضُ مَحامِلٌ‬
‫ل ِقدّها َنقِيضُ وف الديث أَنه سع نَقيضا من فوقه الّنقِيضُ الصوت وَنقِيضُ السقْفِ تريك‬
‫خشبه وف حديث هِرَقْلَ ولقد تن ّقضَتِ الغُرفةُ أَي تشقّقت وجاء صوتا وف حديث هوا ِزنَ‬
‫فأَْنقَضَ به دُرَيْد أَي َنقَرَ بلسانه ف فيه كما يُزْجَرُ الِمار َفعَله اسْتجهالً وقال الطاب أَْن َقضَ به‬

‫صفّق بإحدى يديه على الُخرى حت سُمع لا َنقِيضٌ أَي صوتٌ وقيل الِنْقاضُ ف الَيوان‬
‫أَي َ‬
‫صوَيْت مثل الّنقْرِ وإِنْقاضُ العِلْك‬
‫والّن ْقضُ ف ا َلوَتان وقد نقَض َي ْنقُضُ ويَ ْن ِقضُ َنقْضا والِنْقاضُ ُ‬
‫تَصويته وهو مكروه وَأْنقَضَ أَصابعه صوّت با وأَنْقض بالدابة أَلصقَ لسانه بالغار الَعلى ث‬
‫صوّت ف حافتيه من غي أَن يرفع طَرفه عن موضعه وكذلك ما أَشبهه من أَصوات الفراريج‬
‫والرّحال وقال الكسائي أَْن َقضْتُ بالعنِ إِنْقاضا إِذا دعوتا أَبو عبيد أَْن َقضَ الف ْرخُ إِنْقاضا إِذا‬
‫صأَى صَئِيّا وقال الَصمعي يقال أَْن َقضْتُ بالعَيْر والفرس قال وكلّ ما نقَرْت به فقد َأْنقَضْتَ به‬
‫وأَْن َقضَت الَرضُ بدَا نباتُها وَنقْضا الُذني‬
‫( * قوله « وتقضا الذني » كذا ضبط ف الَصل ) مُسْتدارُها والّنقّاضُ نَبات والِْنقِيضُ‬
‫ستَحْكِم إِنْعاظُه ومثله سيَا‬
‫رائحة الطّيب خُزاعية وف النوادر ن ّقضَ الفرسُ ورَ ّفضَ إِذا أَدْلَى ول يَ ْ‬
‫وأَسابَ و َشوّلَ وسبّح وسّل وانْساحَ وماسَ‬

‫( ‪)7/242‬‬
‫( نض ) النّهوضُ البَراحُ من الوضع والقيامُ عنه َنضَ يَنْ َهضُ َنهْضا ونُهوضا وانْتَ َهضَ أَي قامَ‬
‫وأَنشد ابن الَعراب ل ُروَيْشد ودون حدر وانْتِهاضٍ وربوة كَأنّكما بالرّيقِ مُخْتَنِقانِ وأَنشد‬
‫الَصمعي لَبعْضِ ا َلغْفال تَ ْنتَ ِهضُ ال ّرعْدةُ ف ُظهَيْري من َل ُدنِ الظّهْر إِل العُصَيْرِ وأَنْ َهضْتُه أَنا‬
‫فانْتَ َهضَ وانتهض القومُ وتناهَضوا َنضُوا للقتال وأَْن َهضَه حَرّكه للنّهوض واسْتَنْ َهضْته لَمر كذا‬
‫إِذا أَمرته بالنّهوض له ونا َهضْتُه أَي قاوَمْتُه وقال أَبو الَهْم العفريّ نَ َهضْنا إِل القوم وَن َغضْنا‬
‫إِليهم بعنً وتنا َهضَ القومُ ف الرب إِذا نَهض كلّ فريق إِل صاحبه ونَهض النّبْتُ إِذا استوى‬
‫شدّدِ قال ابن بري صوابه تنهَض ف‬
‫قال أَبو نيلة وقد عَلَتْن ذُرَْأةٌ بادِي َبدِي ورَثْيةٌ تَنْ َهضُ بالتّ َ‬
‫صعْدا ويأْبَى‬
‫تشدّد وأَنْ َهضَت الرّيحُ السّحابَ ساقَتْه وحلَتْه قال باتَتْ تُنادِيهِ الصّبا فأَقْبَل تُ ْن ِهضُه ُ‬
‫ِثقَل والنّهْضةُ الطّاقةُ والقوّةُ وأَنضه بالشيء قوّاه على النّهوضِ به والنا ِهضُ الف ْرخُ الذي اسَتقَلّ‬
‫للنّهوضِ وقيل هو الذي وفُرَ جَناحاه ونَهضَ للطّيَران وقيل هو الذي نَشر جناحَيْه ليَ ِطيَ والمع‬
‫نَوا ِهضُ ونَض الطائرُ بسَط جناحيه ليطي والنا ِهضُ ف ْرخُ العُقاب الذي وفُرَ جناحاه ونَهضَ‬
‫للطيان قال امرؤُ القيس راشَه ِمنْ رِيشِ ناهِضةٍ ث َأمْهاهُ على َحجَرِهْ وقول لبيد يصف النّبْل‬
‫ر َقمِيّاتٌ عليها نا ِهضٌ تُكْ ِلحُ الَ ْر َوقَ منهم والَيَلّْ إِنا أَراد رِيشَ من ف ْرخٍ من فِراخِ النّسْرِ نا ِهضٍ‬
‫لَن السّهامَ ل تُراشُ بالنا ِهضِ كلّه هذا ما ل يوز إِنا تُراش برِيشِ الناهض ومثله كثي‬
‫والنّوا ِهضُ عِظامُ الِبل وشِدادُها قال الراجز الغَ ْربُ غَ ْربٌ َبقَرِيّ فارضُ ل يَسَْتطِيعُ جَرّه‬
‫الغَوامِضُ إِلّ الُعيداتُ به النّواهِضُ والغامِضُ العاجز الضّعيف وناهِضةُ الرجل قومه الذين‬
‫ين َهضُ بم فيما ُيحْزِنُه من الُمور وقيل ناهِضةُ الرجل بنو أَبيه الذين َيغْضَبُون ب َغضَبه فيَنْ َهضُون‬

‫لَنصْره وما لفلن ناهِض ٌة وهم الذين َيقُومون بأَمرِه وتَناهَضَ القومُ ف الرب َنضُوا والنا ِهضُ‬
‫رأْس النكب وقيل هو اللحم الجتمع ف ظاهر العضد من َأعْلها إِل أَسفلها وكذلك هو من‬
‫الفرس وقد يكون من البعي وها ناهِضانِ والمع نَوا ِهضُ أَبو عبيدة نا ِهضُ الفرس ُخصَيْلةُ‬
‫ضدِه ا ُلنْتَبِ َرةُ ويُستحب عِ َظمُ نا ِهضِ الفَرس وقال أَبو دواد نَبِيل النّوا ِهضِ والَنْكِبَيْن َحدِيد‬
‫ع ُ‬
‫ي ما‬
‫الَحازِم ناتِي ا َلعَدْ الوهري والنا ِهضُ اللحم الذي يلي عضُد الفرس من أَعلها ونَ ْهضُ البع ِ‬
‫ب وجعه أَنْ ُهضٌ مثل َفلْسِ وأَفْلُس قال ِهمْيانُ ابن قحافة وقَرّبُوا كلّ جُمالِيّ‬
‫بي الكتف والَنْكِ ِ‬
‫ضهْ أَْبقَى السّنافُ َأثَرا بأَْن ُهضِهْ وقال النضر نَواهِضُ البعي صدره وما أَ َقلّتْ يده إِل كاهِلِه وهو‬
‫َع ِ‬
‫حرِه إِل كاهِلِه الواحد نا ِهضٌ وطريق نا ِهضٌ أَي صا ِعدٌ ف جبل وهو‬
‫ما بي كِ ْركِرته إِل ُثغْرةِ نَ ْ‬
‫صعُدٌ لول الَخافةُ قاصِد‬
‫ض وقال الذل يتابع َنقْبا ذا نِهاضٍ فوَقْعُه به ُ‬
‫النّ ْهضُ وجعه نِها ٌ‬
‫( * قوله « يتابع نقبا إل » كذا ف الَصل وف شرح القاموس يتائم )‬
‫ومكانٌ ناهِضٌ مرتفِعٌ والنّهْضةُ بسكون الاء العَتَبةُ من الَرض تُبْ َهرُ فيها الدابةُ أَو الِنسان‬
‫ص َعدُ فيها من َغ ْمضٍ والمع نِهاضٌ قال حات بن ُمدْرِك يهجو أَبا العَيُوفِ أَقولُ لصاحِبَيّ وقد‬
‫َي ْ‬
‫هَبَطْنا وخَ ّلفْنا الَعارِضَ والنّهاضا يقال طريق ذو مَعارِضَ أَي مَراعٍ ُتغْنِيهم أَن يَتَكَ ّلفُوا العَلَف‬
‫لواشيهم الَزهريّ النّ ْهضُ العَتَبُ ابن الَعراب النّهاضُ العَتَبُ والنهاض السرْعةُ والنّ ْهضُ الضّ ْيمُ‬
‫والقَسْرُ وقيل هو الظّلْم قال أَما تَرى الَجّاجَ يأْب النّهْضا وإِناء نَهْضان وهو دون الشلثان‬
‫( * قوله « الشلثان » كذا بالَصل بثلثة بعد اللم وف شرح القاموس بتاء مثناة بعدها ) هذه‬
‫عن أَب حنيفة ونا ِهضٌ ومُنا ِهضٌ ونَهّاضٌ أَساء‬

‫( ‪)7/245‬‬
‫صصَه الوهري بالبعي ولكل امرأَة َنوْضانِ وها‬
‫( نوض ) النّوضُ ُوصْلةُ ما بي العَجُز والت و َخ ّ‬
‫لَحمتان مُنَْتبِرتانِ مُكْتَنِفتانِ َقطَنَها يعن وسَط الوَرِك قال إِذا اعْتَ َز ْمنَ ال ّدهْرَ ف انْتِهاضِ جاذَْبنَ‬
‫با َلصْلبِ والَنْواضِ‬
‫( * قوله « الدهر » كذا بالَصل والذي ف شرح القاموس الزهو )‬
‫والّنوْضُ ِش ْبهُ الّتذَْب ُذبِ والّتعَثْكُلِ وناضَ الشيءُ َينُوضُ َنوْضا َتذَْب َذبَ وناضَ فلن يَنُوض َنوْضا‬
‫ذهب ف البلد وُنضْتُ الشّيءَ وناضَ الشيءَ يَنُوضُه َنوْضا أَراغَه لينتزعه كال ُغصْن والوَتدِ‬
‫ونوها وناضَ َنوْضا كناصَ أَي عدَل عن كراع وناضَ البْقُ َينُوضُ َنوْضا إِذا تلل ويقال‬
‫فلن ما يَنُوضُ باجة وما َي ْقدِر أَن ينوض أَي يتحرّك بشيء والصاد لغة والَناضُ الَلْجأُ عن‬
‫كراع والصاد أَعلى وأَناضَ َحمْلُ النخلة إِناضةً وإِناضا كأَقامَ إِقامةً وإِقاما أَدرَك قال لبيد‬
‫لبّارُ قال ابن سيده وإِنا كانت الواو أَول به من‬
‫فاخِراتٌ ضُروعُها ف ذُراها وأَناضَ العَيْدانُ وا َ‬

‫الياء لَنّ ض ن و أَشدّ انقلبا من ض ن ي والِناضُ ِإدْراكُ النخل وإِذا َأدْرَكَ َحمْلُ النخلةِ فهو‬
‫ض مواضع متفرّقة‬
‫الِناضُ أَبو عمرو ا َلنْواضُ مَدافِعُ الاء والَنْواضُ والَناوِي ُ‬
‫( * قوله « متفرقة » ف الصحاح مرتفعة ) ومنه قول لبيد أَ ْروَى الَناوِيضَ وأَ ْروَى مِذْنََبهْ‬
‫سقَى به مَدافِعُ الَنْواضِ‬
‫ض موضع معروف قال رؤبة غُرّ الذّرى ضَواحِك الِياضِ تُ ْ‬
‫والَنْوا ُ‬
‫وقيل الَنْواضُ هنا مَنا ِفقُ الاء وبه فسر الشعر ول يذكر للَنْواضِ ول للمَنافِق واحد والَنْواضُ‬
‫ا َلوْدِية واحدها َنوْض والمع الَناوِيضُ والّنوْضُ الرَكة والّنوْضُ ال ُعصْ ُعصُ قال الكسائي‬
‫العرب تبدل من الصاد ضادا فتقول ما لكَ من هذا الَمر مَناضٌ أَي مَناصٌ وقد ناضَ وناصَ‬
‫مَناضا ومَناصا إِذا ذهب ف الَرض قال ابن الَعراب َن ّوضْتُ الثوبَ بالصّبْغ تَ ْنوِيضا وأَنشد ف‬
‫صفة الَسد ف غِيلِه جِيَفُ الرّجالِ كَأنّه بال ّزعْفرانِ من الدّماء مَُنوّضُ أَي ُمضَرّج أَبو سعيد‬
‫ط واحد وهي ما ُنوّطَ على الِبل إِذا أُوقِ َرتْ قال رؤبة جاذَْبنَ با َلصْلبِ‬
‫الَنْواضُ والَنْوا ُ‬
‫والَنْواضِ‬

‫( ‪)7/247‬‬
‫( نيض ) ابن الَعراب النّ ْيضُ بالياء ضَربَان العِرْقِ مثل النّ ْبضِ سواء‬

‫( ‪)7/247‬‬
‫ضهُ هَرْضا مَزّقَه‬
‫لصَفُ الذي يظهر على اللد وهَرَضَ الثوبَ يَهْر ُ‬
‫( هرض ) الَرَضُ ا َ‬

‫( ‪)7/247‬‬
‫ضضُ كسْر دُونَ ا َلدّ وفوق الرّضّ وقيل هو ال َكسْ ُر عا ّمةً َهضّه َي ُهضّه‬
‫( هضض ) ا َلضّ وا َل َ‬
‫َهضّا أَي كسَره ودقّه فانْ َهضّ وهو مَ ْهضُوض و َهضِيضٌ ومُنْ َهضّ وا َلضْهَضةُ كذلك إِل أَنه ف‬
‫عَجَلةٍ وا َلضّ ف مُهْلةٍ جعلوا ذلك كا َلدّ والترْجِيع ف ا َلصْوات واهَْتضّه كسَره قال العجاج‬
‫ضضْتُ نفسي لفلن إِذا‬
‫شجّجا واهَْت َ‬
‫وكان ما ا ْهَتضّ الِحافُ بَهْرَجا تَرُدّ عنها رأْسَها مُ َ‬
‫ضةُ الفَحْل الذي يَ ُهضّ َأعْناقَ الفُحول تقول هو ُي َهضْ ِهضُ ا َلعْناقَ وفَحْل‬
‫اسْتَ َزدْتَها له وا َلضْ َه َ‬
‫َهضّاضٌ يَ ُهضّ أَعناقَ الفُحول وقيل هو الذي َيصْرَع الرّجل والبعي ث يُ ْنحِي عليه بكَلْ َكلِه وقيل‬
‫ضضْتُ الجرَ وغيه َهضّا إِذا كسرْته ود َققْتَه وجاءت‬
‫ضضُ التكسر أَبو زيد َه َ‬
‫َهضْ َهضَها وا َل َ‬
‫شدّ ما َهضّتْ وقال رَكّاضٌ الدَّبيْري جاءت تَ ُهضّ‬
‫الِبل تَ ُهضّ السيْرَ َهضّا إِذا أسرَعت يقال ل َ‬

‫الَشْيَ أَيّ هَضّ َيدْ َفعُ عنها بعضُها عن َب ْعضِ قال ابن الَعراب يقول هي إِبل غَزِيراتٌ فتدْفع‬
‫خضُ و َهضّضَ إِذا َدقّ الَرض برجليه‬
‫أَلبانُها عنها قطعَ رُؤوسِها كقوله حت َفدَى َأعْناقَ ُهنّ ا َل ْ‬
‫دقّا شديدا وا َلضّاء الماعةُ من الناس واليل وهي أَيضا الكَتِيبةُ لَنا تُضّ الَشياء أَي تكسرها‬
‫لنّ ة‬
‫الَصمعي ا َلضّاء بتشديد الضاد الماعة من الناس قال الطرمّاحُ قد تَاوَزْتُها َبضّاء كا ِ‬
‫جأُ ا َلضّاءُ طُرّا‬
‫ض وهو َفعْلء مثل الصحْراء حكاه ثعلب وأَنشد إِليه َتلْ َ‬
‫خفُون بعضَ َقرْعِ الوِفا ِ‬
‫يُ ْ‬
‫فليسَ بقائِلٍ هُجْرا لارِ قال ابن بري البيت لَب دُواد يَرْثي أَبا بِجاد وصوابه هُجْرا لادِي‬
‫بالدال وأَول القصيد مصِيفُ ا َلمّ َيمَْنعُن رُقادي إِلّ فقد تَجاف ب وِسادِي ل َف ْقدِ الَرَْيحِيّ أَب‬
‫بِجادِ أَب ا َلضْيافِ ف السّنة الَمادِ ابن الفَرج جاء َيهُزّ الَشْيَ وَي ُهضّه إِذا مشى مَشْيا حسنا ف‬
‫ض جاءتْ تَ ُهضّ‬
‫تَدافُعٍ أَنشد ابن الَعراب فيما رواه ثعلب عنه تَ َروّحَتْ عن حُرُضٍ و َحمْ ِ‬
‫الَرضَ أَيّ َهضّ َيدْفَعُ عنها بعضُها عن َبعْضِ مَشْيَ العَذارى ِش ْمنَ عَ ْينَ ا ُلغْضي قال تُضّ تدُقّ‬
‫يقول راحَتْ عن حُرُض فجاءت ُتضّ الشْيَ مَشْيَ العَذارى يقول العَذارى يَنْ ُظرْن إِل ا ُل ْغضِي‬
‫الذي ليس بصاحب رِيبة ويََتوَقّ ْينَ صاحبَ الرّيبة فشبّه نظر الِبل بأَعي العذارى َت ُغضّ عمن ل‬
‫ض وهِضاضٌ جيعا وادٍ قال مالك بن الرث الذل‬
‫خيَ عنده و ِش ْمنَ نظَرْن و َهضْهاضٌ وهُضا ٌ‬
‫إِذا خَ ّلفْتُ با ِطنَتَيْ سَرارٍ وبَ ْطنَ هُِضاضَ حيثُ غَدا صُباحُ أَنت على إِرادة الُبقْعة و َهضّاضٌ‬
‫ومِ َهضّ اسْمانِ‬

‫( ‪)7/247‬‬
‫( هلض ) ه َلضَ الشيءَ َيهْ ِلضُه هَلْضا انَْتزَعه كالنبت تَ ْنتَ ِزعُه من الَرض ذكر أَبو مالك أَنه سعه‬
‫من أَعراب طيّء وليس بثَبَت‬

‫( ‪)7/249‬‬
‫حكَ أَخْفاه‬
‫( هنبض ) ا ُلنُْبضُ العظيمُ البطْن وهَنَْبضَ الضّ ِ‬

‫( ‪)7/249‬‬
‫( هيض ) هاضَ الشيءَ هَيْضا كسَره وهاضَ العظمَ َيهِيضُه هَيْضا فانْهاضَ كسَره بعد الُبور أَو‬
‫ض واهْتاضَه أَيضا فهو مُهْتاضٌ ومُنْهاضٌ قال رؤْبة هاجَك مِن أَرْوى‬
‫بعدما كاد َينْجَِبرُ فهو مَهِي ٌ‬
‫َكمُنْهاضِ الفَ َككْ لَنه أَشد لوجعه وكلّ وجَع على وجع فهو هَ ْيضٌ يقال هاضَن الشيءُ إِذا‬

‫رَدّك ف مرَضِك وروي عن عائشة أَنا قالت ف أَبيها رضي اللّه عنهما لا توُفّيَ رسولُ اللّه صلّى‬
‫اللّه عليه وسلّم واللّه لو نزل بالبال الرّاسيات ما نزلَ بأَب لاضَها أَي كسَرها الَ ْيضُ ال َكسْرُ‬
‫بعد جُبورِ الع ْظمِ وهو أَشدّ ما يكون من الكسر وكذلك النّكْسُ ف الَرض بعد الْندِمال قال ذو‬
‫الرمة ووَجْه كقَ ْرنِ الشمسِ حُرّ كأَنّما َتهِيضُ بذا القَلْبِ َل ْمحَتُه َكسْرا وقال القطامي إِذا ما‬
‫ض وما لِما هِيضَ اجْتِبا ُر وقال ابن الَعراب ف قول عائشة لَهاضَها‬
‫قُلْتُ قد جُبِ َرتْ صُدوعٌ تُها ُ‬
‫ي وقد هاضَه الَمرُ يَهِيضُه وف حديث أَب بكر والّنسّابةِ يَهِيضُه حِينا‬
‫أَي لَلنَها والَ ْيضُ اللّ ُ‬
‫شقّه أُخرى وف الديث قيل له َخ ّفضْ عليك فِإنّ هذا‬
‫ص َد ُعهْ أَي يكسِرُه مرة وي ُ‬
‫وحِينا َي ْ‬
‫سيُ يَبْ َرأُ‬
‫يَهِيضُك وف حديث عمر بن عبد العزيز اللهم قد هاضَن َف ِهضْه والُسْتَهاضُ ال َك ِ‬
‫سوْق له فينكسر عظمه ثانية بعد جَبْر وتَماثُل وا َليْضةُ مُعاودةُ ا َلمّ‬
‫لمْلِ عليه وال ّ‬
‫فُيعْجَلُ با َ‬
‫والُ ْزنِ والَرضِ بعد الَرض وقد تَ َهّيضَ قال وما عادَ قَلْب المّ إِلّ َتهَيّضا وا ُلسْتَهاضُ الريض يبأُ‬
‫ض وهاضَ‬
‫فيعمل عملً فيشق عليه أَو يأْكل طعاما أَو يشرب شرابا فيُنْكَسُ وكل وجع هَ ْي ٌ‬
‫الُ ْزنُ قلبَه أَصابه مرّة بعد أُخرى وا َليْضةُ انْطِلقُ البطن يقال بالرجلَ هيْضة أَي به قُياء وقِيامٌ‬
‫جيعا وأَصابت فلنا هَيْضةٌ إِذا ل يُوا ِفقْه شيء يأْكله وتغيّرَ َط ْبعُه عليه وربا لنَ من ذلك بطنُه‬
‫فكثر اختلفه والَ ْيضُ سَ ْلحُ الطائرِ وقد هاضَ هَيْضا قال كَأنّ مَتْنَيْه من الّنفِيّ مَهاِيضُ الطيِ على‬
‫الصفِ ّي والعروف مَواقِعُ الطي قال ابن بري هيّضه بعن هَيّجه قال ِهمْيانُ بن قُحافةَ فهَّيضُوا‬
‫القلبَ إِل تَهَّيضِه‬

‫( ‪)7/249‬‬
‫( وخض ) الوَخْضُ ال ّط ْعنُ غي الائِف وقيل هو الائفُ وقد و َخضَه بال ّرمْح وخْضا قال أَبو‬
‫لوْفَ ول تنفُذ فذلك الوَ ْخضُ‬
‫منصور هذا التفسي للوَ ْخضِ خطأٌ الَصمعي إَذا خالطت الطعنةُ ا َ‬
‫والوَخْطُ وقال أَبو زيد البَجّ مثل الو ْخضِ وأَنشد َقفْخا على الام وَبجّا وخْضا أَبو عمرو وخَطَه‬
‫شقُ َطعْنا ف جَواشنِها كأَنّه الَ ْجرُ ف‬
‫بالرمح وو َخضَه والوَخِيضُ ا َلطْعون قال ذو الرمة فكَرّ َي ْم ُ‬
‫خضُ الَسْحارَ عن عُ ُرضٍ وخْضا وُتنْتَ َظمُ الَسْحارُ والُجُبُ‬
‫الِقدامِ يُحَْتسَبُ وتارةً يَ ِ‬

‫( ‪)7/249‬‬
‫( ورض ) و ّرضَتِ الدّجاجةُ رَ ّخمَت على البيض ث قامت فباضَتْ برّة وف الصحاح قامت‬
‫فذَرَقَتْ برّة واحدة ذَرْقا كثيا وكذلك الّتوْرِيضُ ف كل شتء قال أَبو منصور وهذا تصحيف‬
‫والصواب و ّرصَتْ بالصاد وروى الَزهري بسنده عن الفراء قال ورّضَ الشيخُ بالضاد إِذا‬

‫اسْتَرْخى حِتارُ َخوْرانِه فأَبْدى قال أَبو العباس وقال ابن الَعراب أَورَضَ ووَرّضَ إِذا رَمى بغائطِه‬
‫وأَخرجه برة وأَما التوْرِيص بالصاد فله معن غي ما ذكره الليث ابن الَعراب ا ُلوَرّضُ الذي‬
‫بءٍ‬
‫يرْتادُ الَرض ويطلب الكلَ وأَنشد لبن الرّقاعِ حَسِبَ الرّائدُ ا ُلوَرّضُ َأنْ قد دَرّ منها بكلّ نَ ْ‬
‫صِوارُ دَرّ أَي تفرّق والنّبء ما نَبا من الَرض ويقال نويت الصومَ وأَ ّرضْتُه وورّضْتُه و َر ّمضْتُه‬
‫وبَيّتّه و َخمّرْتُه ورَسّسْتُه بعن واحد وف الديث ل صِيامَ لن ل ُيوَرّضْ من الليل أَي ل يَ ْنوِ يقال‬
‫و ّرضْتُ الصومَ إِذا عزمت عليه قال أَبو منصور وأَحسب الَصل فيه مهموزا ث قلبت المزة‬
‫واوا‬

‫( ‪)7/250‬‬
‫لنّ ةِ‬
‫( وفض ) الوِفاضُ وِقاية ثِفالِ الرّحى والمع وُ ُفضٌ قال الطرمّاح قد تاوَزْتُها َبضّاء كا ِ‬
‫خفُون بعضَ َقرْعِ الوِفاضِ أَبو زيد الوِفاضُ اللدة الت توضع تت الرّحى وقال أَبو عمرو‬
‫يُ ْ‬
‫ضمٌ وهو الذي يُقطع عليه اللحم وقال الطّرماح كم‬
‫ا َلوْفاضُ وا َلوْضا ُم واحدها و َفضٌ و َو َ‬
‫ضمْت إِذا بسَطْتَ له بِساطا‬
‫َع ُدوّ لنا قُراسِيةِ العِزّ تَ َركْنا َلحْما على َأوْفاضِ وَأوْ َفضْتُ لفلن وَأوْ َ‬
‫سكُ‬
‫يَتّقي به الَرضَ ثعلب عن ابن الَعراب يقال للمكان الذي ُيمْسِك الاء الوِفاضُ والَ َ‬
‫حمِلُ فيها الرّاعي أَداتَه وزاده والوَفْضةُ‬
‫سكْ فهو مَسْهَبٌ والوَفْضةُ خَرِيطةٌ يَ ْ‬
‫والَساكُ فإِذا ل ُيمْ ِ‬
‫َجعْبةُ السّهامِ إِذا كانت من أَ َدمٍ ل خشبَ فيها تشبيها بذلك والمع وِفاضٌ وف الصحاح‬
‫لعْبةِ من أَ َدمٍ ليس فيها خشب وأَنشد ابن بري للشّ ْنفَرَى لا وَفْضةٌ فيها‬
‫والوَفْضةُ شيء كا َ‬
‫شعَ ّرتِ الوَفضةُ هنا الَعبة والسّيْحَفُ الّنصْلُ ا ُلذَّلقُ‬
‫ثلثون سَ ْيحَفا إِذا آَنسَتْ أُول ال َعدِيّ ا ْق َ‬
‫سرِعةٌ وكذلك النعامةُ قال َلْنعََتنْ نَعامةً مِيفاضا َخرْجاءَ‬
‫و َفضَتِ الِبلُ أَس َرعَت وناقة مِيفاضٌ مُ ْ‬
‫َت ْغدُو تَ ْطلُب الِضاضا‬
‫( * قوله « الضاض » هو اللجأ كما تقدم ووضعت ف الصل الذي بأيدينا لفظة اللجأ هنا‬
‫بازاء البيت )‬
‫صقِعُوه كذا‬
‫وَأوْ َفضَها واسَْتوْ َفضَها طَ َردَها وف حديث وائل بن حجر من زَن مِنْ بِكْرٍ فَأ ْ‬
‫واسَْتوْ ِفضُوه عاما أَي اضْرِبُوه وا ْطرُدُوه عن أَرضه وغَرّبوه واْنفُوه وأَصله من قولك اسَْتوْ َفضَتِ‬
‫الِبلُ إِذا تفرّقت ف َرعْيِها الفراء ف قوله عزّ وجلّ كأَنم إِل ُنصُب يوفضون الِيفاضُ الِسْراعُ‬
‫أَي يُسْ ِرعُون وقال الليث الِبل َت ِفضُ وَفْضا وَتسَْتوْ ِفضُ وَأوْ َفضَها صاحبُها وقال ذو الرمة يصف‬
‫ثورا وحشيّا طاوي الَشا َقصّ َرتْ عنه مُحَرّجةٌ مُسَْتوْ َفضٌ من بَناتِ القَفْرِ مَشْهُومُ قال الَصمعي‬
‫سَتوْفَضا أَي‬
‫مُسَْتوْ َفضٌ أَي أُفْزِعَ فاسَْتوْ َفضَ وَأوْ َفضَ إِذا أَ ْسرَع وقال أَبو زيد ما ل أَراكَ مُ ْ‬
‫َم ْذعُورا وقال أَبو مالك اسَْتوْ َفضَ اسَْتعْجَلَ وأَنشد لرؤبةً إِذا مَ َطوْنا ِنقْضةً أَو ِنقْضا َت ْعوِي البُرَ‬

‫مُسَْتوْفِضاتٍ وَفْضا َت ْعوِي أَي َت ْلوِي يقال َعوَتِ الناقةُ بُرَتا ف سيْرها أَي لوتا بِطامِها ومثل‬
‫شعر رؤبة قولُ جرير َيسْتَو ِفضُ الشيخُ ل يَ ْثنِي عمامَته والث ْلجُ فوق رُؤوس ا ُل ْكمِ مَرْكُومُ وقال‬
‫الطيئة و ِقدْرٍ إِذا ما َأْنفَضَ الناسُ َأوْ َفضَتْ إِليها بأَيْتامِ الشّتاءِ الَرامِلُ وَأوْ َفضَ واسَْتوْ َفضَ أَسرَع‬
‫واسَْتوْ َفضَه إِذا طَرَده واستعجله والوَ ْفضُ العجَلة واسَْتوْ َفضَها استعجَلها وجاءَ على وفْض‬
‫ووفَضٍ أَي على عجَل وا ُلسَْتوْ ِفضُ النافِرُ من ال ّذعْرِ كأَنه طلَب و ْفضَه أَي ع ْدوَه يقال و َفضَ‬
‫لدّ‬
‫وَأوْفَضَ إِذا عَدا ويقال لِقيتُه على َأوْفاضٍ أَي على عجَلةٍ مثل َأوْفازٍ قال رؤبة َيمْشِي بنا ا ِ‬
‫ضفَت إِذا خَبّتْ‬
‫لصَيْنِي يقول َأ ْوضَعتِ الناقةُ وَأ ْو َ‬
‫على َأوْفاضِ قال أَبو تراب سعت خليفة ا ُ‬
‫ضفْتُها فوضَفت وَأوْ َفضْتها فو َفضَت ويقال للَخلط َأوْفاضٌ وا َلوْفاضُ الفِ َرقُ من الناس‬
‫وَأوْ َ‬
‫صفّةِ وف حديث النب صلّى اللّه عليه وسلّم أَنه َأمَر‬
‫والَخْلطُ من قَبائلَ شَتّى كَأصْحاب ال ّ‬
‫ص ّفةِ وكانوا أَخْلطا وقيل هم الذين مع كل‬
‫بصدَقةٍ أَن توضَع ف ا َلوْفاضِ ُفسّرُوا أَنم أَهلُ ال ّ‬
‫واحد منهم وَفْضةٌ وهي مثل الكِنانةِ الصغية ُيلْقي فيها طعامَه وا َلوّل أَجْودُ قال أَبو عمرو‬
‫ا َلوْفاضُ هم الفِ َرقُ من الناس والَخْلط من وفضَتِ الِبلُ إِذا تفرّقت وقيل هم الفقراء‬
‫الضّعافُ الذين ل دِفاعَ بم واحدهم وفض‬
‫( * دقوله « واحدهم وفض » كذا ف الَصل والنهاية بل ضبط ) وف الديث أَن رجلً من‬
‫الَنصار جاءَ إِل النب صلّى اللّه عليه وسلّم فقال مال كلّه صدَقةٌ فأَقْتر أَبواه حت جلَسا مع‬
‫صفّة‬
‫ا َلوْفاضِ أَي افتقَرا حت جلسا مع الفقراء قال أَبو عبيد وهذا كله عندنا واحد لَن أَهلَ ال ّ‬
‫لعْبةُ‬
‫إِنا كانوا أَخلطا من قَبائل شتّى وأَنكر أَن يكون مع كل رجل منهم وفْضةٌ ابن شيل ا َ‬
‫سَتوٍ‬
‫الُسْتديرةُ الواسعةُ الت على فمها طَبقٌ من فوقها والوَفْضةُ أَصغرُ منها وَأعْلها وأَسفلُها مُ ْ‬
‫ضمُ اللحم طائّيةٌ عن كراع‬
‫والوَ َفضُ و َ‬

‫( ‪)7/250‬‬
‫( ومض ) و َمضَ البْقُ وغيه َي ِمضُ ومْضا ووَمِيضا و َومَضانا وتوْماضا أَي َلمَعَ لْعا خفسّا ول‬
‫ك ومِيضَه ك َلمْعِ الَيدَْينِ ف حَبِيّ‬
‫َيعْتَرِضْ ف نَواحي الغَيم قال امرؤ القيس أَصاحِ تَرَى بَرْقا أُرِي َ‬
‫مُكَلّلِ وقال ساعدة بن جؤية الذل ووصف سحابا أُخِيلُ بَرْقا مَتَى حابٍ له زَجَلٌ إِذا ُيفَتّرُ من‬
‫حكُ عن غُرّ الثّنايا ناصِعٍ مِثْلِ ومِيضِ البَرْقِ َلمّا َعنْ َو َمضْ‬
‫َتوْماضِه َخلَجا وأَنشد ف ومض َتضْ َ‬
‫يريد لا أن ومَضَ الليث ال َو ْمضُ والوَمِيضُ وال َومِيضُ من َلمَعانِ البْقِ وكلّ شيء صاف الل ْونِ‬
‫قال وقد يكون ال َومِيضُ للنار وَأوْ َمضَ البقُ إِياضا ك َومَضَ فأَما إِذا لَمع واعْتَرَضَ ف نواحِي‬
‫ل ْفوُ فإِن اسْتَطارَ ف وسَط السماء وشقّ الغيم من غي أَن َيعْتَرِضَ يينا وشالً فهو‬
‫الغيم فهو ا َ‬
‫ال َعقِيقةُ وف الديث أَنه سأَل عن البْقِ فقال أَ َخفْوا َأمْ َومِيضا ؟ وَأوْ َمضَ رأَى ومِيضَ َبرْق أَو‬

‫ض ْوءَ ناري فاسْتَناها وَأ ْومَضا اسْتَناها‬
‫صدَى لعُوائِه رأَى َ‬
‫نار أَنشد ابن الَعراب ومُسَْتنْبِحٍ َي ْعوِي ال ّ‬
‫نظَر إِل سَناها ابن الَعراب ال َومِيضُ أَن يُومِضَ البقُ إِماض ًة ضعيفة ث يَخفى ث يُومِض وليس‬
‫ف هذا يأْسٌ من مطر قد يكون وقد ل يكون وَأ ْومَضَ لع وَأ ْومَضَ له بعينه َأوْمأَ وف الديث هَلّ‬
‫أَو َمضْتَ إِلّ يا رسول اللّه أَي هلّ أَشَ ْرتَ إِلّ إِشارة خفيّة من َأ ْومَض البقُ و َومَض وَأ ْو َمضَت‬
‫الرَأةُ سارقَتِ النظَر ويقال َأ ْو َمضَتْه فلنة بعينها إِذا برَقت‬

‫( ‪)7/252‬‬
‫سمَ ْيدَع ال َوهْضةُ والوَهْطةُ‬
‫( وهض ) التهذيب الَصمعي يقال لا ا ْط َمأَنّ من الَرض َوهْضةٌ أَبو ال ّ‬
‫وذلك إِذا كانت ُم َدوّرة‬

‫( ‪)7/252‬‬
‫صصَ‬
‫ص وفقّح وذلك إِذا فتح عينيه الفراء يقال َي ّ‬
‫ص َ‬
‫ضضَ الَرْو مثل َج ّ‬
‫( يضض ) أَبو زيد َي ّ‬
‫صصَ بعنَى واحد لغات كلها‬
‫ضضَ بالباء و َج ّ‬
‫صصَ وَب ّ‬
‫ضضَ وَي ّ‬
‫بالصاد مثله قال أَبو عمرو َي ّ‬

‫( ‪)7/252‬‬
‫( ط ) الطاء حرف من حروف العربية وهي من الروف الجهورة وأَلفها ترجع إِل الياء إِذا‬
‫هَجّيْتَه جَزمْته ول تعربه كما تقول ط د مُرْسلةَ اللفظ بل إِعراب فإِذا وصفته وصيته اسا‬
‫أَعربته كما تعرب السم فتقول هذه طاء طويلة لّا وصفته َأعْرَبْتَه والطاء والدال والتاء ثلثة ف‬
‫حيز واحد وهي الروف النَّ َطعِّيةُ لَنّ مَبْدأَها من نَطبْعِ الغارِ ا َلعْلى‬

‫( ‪)7/252‬‬
‫( أبط ) الِبْطُ إِْبطُ الرجل والدوابّ ابن سيده الِبْطُ با ِطنُ الَنْكِب غيه والِبط باطن الَناحِ‬
‫يذكر ويؤَنث والتذكي أعْلى وقال اللحيان هو مذكر وقد أَنثه بعض العرب والمع آباط‬
‫وحكى الفراءُ عن بعض الَعراب فرَفَع السوْطَ حت َبرَقَتْ ِإبْطُه وقول الذل شَرِبْتُ َبمّه‬
‫صدَ ْرتُ عنه وأَبَْيضُ صا ِرمٌ َذكَرٌ إِباطِي أَي تت ِإبْطِي قال ابن السياف أَصله إِباطِيّ فخفف‬
‫و َ‬
‫ياء النسب وعلى هذا يكون صفة لصارم وهو منسوب إِل الِبط وتأَبّطَ الشي َء وضعَه تت‬

‫إِبطه وتأَبّط سَيْفا أَو شيئا أَخذه تت إِبطه وبه سي ثابت بن جابر الفَ ْهمِيّ تأَبّط شرّا لَنه زعموا‬
‫كان ل يفارقه السيف وقيل لَنّ أُمه َبصُ َرتْ به وقد تأَبّط َجفِيَ سِهام وأَخذ َقوْما فقالت هذا‬
‫ي قومِه فوَ َجأَ أَحدَهم فسمي به لذلك وتقول جاءَن‬
‫تأَبّط شرّا وقيل بل تأَبط سِكّينا وأَتى نادِ َ‬
‫تأَبط شرّا ومررْتُ بتأَبّط شرّا ت َدعُه على لفظه لَنك ل تنقله من فعل إِل اسم وإِنا سيت بالفعل‬
‫حرُه‬
‫مع الفاعل رجلً فوجب أَن تكيه ول تغيه قال وكذلك كل جلة تسمي با مثل برَق نَ ْ‬
‫وذَرّى حَبّا وإِن أَردت أَن تثن أَو تمع قلت جاءَن ذَوا تأَبّط شرّا وذَوو تأَبّط شرّا أَو تقول‬
‫كلها تأَبّط شرّا وكلّهم ونو ذلك والنسبة إِليه تَأبّطِيّ يُنْسب إِل الصدر ول يوز تصغيه ول‬
‫ترخيمه قال سيبويه ومن العرب من يفرد فيقول تأَبّطَ أَ ْقبَل قال ابن سيده ولذا أَْل َزمَنا سيبويه‬
‫حنُ قَتَلْنا مُقِْبلً غي ُمدْبِرٍ تأَبّطَ ما تَ ْر َهقْ بنا‬
‫صدْر وقول مليح الذل وَن ْ‬
‫ف الكاية الِضافةَ إِل ال ّ‬
‫خ ِرجُ‬
‫الَ ْربُ تَ ْر َهقِ أَراد تأَبّط شرّا فحذف الفعول للعلم به وف الديث أَما واللّه إِنّ أَحدَكم ليُ ْ‬
‫سأََلتِه من يتأَبّطُها أَي يعلها تت ِإبْطِه وف حديث عمرو بن العاص قال َل َعمْرُ اللّه إِن ما‬
‫بْ‬
‫ضنّن ويََتوَلّ ْينَ تَرْبِيت والتأَبطُ الضْطِباع وهو ضرب من اللّبْسة وهو أَن‬
‫تأَبّطَن الِماء أَي ل ْي ُ‬
‫ُيدْخِلَ الثوب من تت يده اليمن فيُلقِيَه على مَنْكِبِه الَيسر وروي عن أَب هريرة أَنه كانت‬
‫ط ويقال جعلت السيف إِباطي أَي يَلي إِبطي قال و َعضْبٌ صا ِرمٌ ذكَرٌ إِباطي وِإبْطُ‬
‫رِدَْيتُه التأَبّ َ‬
‫سقَطُه والِبْطُ من الرمل مُنْقَ َطعُ معظمه‬
‫ال ّرمْل ُلعْطُه وهو ما رَقّ منه والِْبطُ اَسفلُ حَبْلِ الرمل ومَ ْ‬
‫حفِرُ نامُوسا له مُسْتأْبِطا‬
‫واستأْبَطَ فلن إِذا َحفَر ُحفْرة ضَّيقَ رأْسَها ووسّعَ أَسفلَها قال الراجز يَ ْ‬
‫ابن الَعراب أَبَطه اللّه وهَبَطَه بعنً واحد ذكره الَزهري ف ترجة وبَط رأْيُه إِذا ضَعَف والوابِطُ‬
‫الضعيفُ‬

‫( ‪)7/253‬‬
‫( أدط ) الَدَطُ‬
‫( * قوله « الدط إل » هو هكذا ف الَصل بالدال الهملة مضبوطا وكذا نقله شارح القاموس‬
‫قال والصواب بالذال العجمة )‬
‫ا ُل ْعوَجّ الفكّ قال أَبو منصور العروف فيه ا َل ْدوَطُ فجعله الَدَط قال وها لغتان‬

‫( ‪)7/254‬‬
‫( أرط ) الَرْطَى شجر ينبُت بال ّرمْل قال أَبو حنيفة هو شبيه بال َغضَا ينبُت ِعصِيّا من أَصل واحد‬
‫يَطولُ قدر قامة وله َنوْر مثل نور الِلفِ ورائحته طيبة واحدته أَرْطاةٌ وبا سي الرجل وكُنّي‬

‫والتثنية أَرْطَيانِ والمع أَرْطَياتٌ وقال سيبويه أَرْطاةٌ وأَرْطَى قال وجع الَرْطَى أَراطَى قال ذو‬
‫الرمة ومثل الَمامِ الوُرْقِ ِممّا تَو ّق َدتْ به من أَراطَى حَبْلِ حُ ْزوَى أَرِينِها قال ويمع أَيضا أَراطٍ‬
‫قال الشاعر يصف َثوْرَ وحشٍ فَضافَ أَراطِيَ فاجْتالَها له مِنْ ذَوائبِها كالَ َطرْ‬
‫( * قوله « كالطر » كذا ف الَصل بالطاء وف شرح القاموس بالضاد )‬
‫جأَه َلفْحُ الصّبا وأَ ْدمَسا والطّلّ ف خِيسِ أَراطِ أَخْيَسا فأَما قوله أَنشده ابن‬
‫وقال العجاج َألْ َ‬
‫ط ومن أَلءَاتٍ إِل أَراطِ فقد يكون جع أَرْطاة وهو الوجه وقد‬
‫لوْفُ َخيْرٌ لك من لُغا ِ‬
‫الَعراب ا َ‬
‫يكون جع أَرْطَى كما قال التمران قال أَبو منصور والَرْطاة ورَقُ شجرها َعبْلٌ مَفْتول مَنْبِتُها‬
‫الرمالُ لا عُروق ُحمْر يدبغ بورقها أَساقي اللب فيَطِيب َطعْم اللب فيها قال البد أَرْطَى على‬
‫بناء َفعْلى مثل عَ ْلقَى إِل أَن الَلف الت ف آخرها ليست للتأْنيث لن الواحدة أَرْطاةٌ وعَلْقاةٌ‬
‫قال والَلف الُول أَصلية وقد اختلف فيها فقيل هي أَصلية لقولم َأدِيٌ مأْرُوطٌ وقيل هي زائدة‬
‫لقولم أَ ِديٌ مَرْطِيّ وأَ ْرطَتِ الَرْضُ إِذا أَخرجت الَرْطَى قال أَبو اليثم أَرْطَتْ لن وإِنا هو‬
‫آرَطَتْ بأَلفي لَن أَلف َأرْطَى أَصلية الوهري الَرْطَى شجر من شجر الرمْل وهو َفعْلَى لَنك‬
‫تقول أَدي مأْرُوطٌ إِذا دبغ بذلك وأَلفه للِلاق أَو بن السم عليها وليست للتأْنيث لَن‬
‫صدَعْ َتقَبّضَ الذّئبُ إِليه واجَْتمَعْ َلمّا رأَى َأنْ ل َد َعهْ‬
‫الواحدة أَرطاةٌ قال يا ُربّ أَبّازٍ من ال ُعفْرِ َ‬
‫جعْ وفيه قول آخر إِنه أَفْعل لَنه يقال أَدي مَرْطِ ّي وهذا‬
‫ول شِبَ ْع مالَ إِل أَرْطاةِ ِحقْف فاضْطَ َ‬
‫يذكر ف العتّل فإِن جعلت أَلفِه أَصلية نوّنته ف العرفة والنكرة جيعا وإِن جعلتها لللاق نونته‬
‫ف النكرة دون العرفة قال أَعراب وقد مَرِضَ بالشام أَل أَيّها الُكّاء ما َلكَ ههُنا أَلءٌ ول أَرْطَى‬
‫فأَْينَ تَبِيضُ ؟ فَأصْ ِعدْ إِل أَرضِ الَكاكيّ واجْتَنِبْ قُرى الشامِ ل ُتصِْبحْ وأَنتَ مَرِيضُ قال ابن‬
‫بري عند قوله إِن جعلت أَلف أَرْطَى أَصليّا نوّنته ف العرفة والنكرة جيعا قال إِذا جعلت أَلف‬
‫أَرْطى َأصْليّا أَعن لم الكلمة كان وزْنُها أَ ْفعَل وأَفعلُ إِذا كان اسا ل ينصرف ف العرفة‬
‫وانصرف ف النكرة وف الديث جِيءَ بإِبل كأَنا ُعرُوقُ الَ ْرطَى وبعي أَرْ َطوِيّ وأَرْطاوِيّ‬
‫ومأْرُوطٌ يأْكلُ الَرْطَى ويلزمه ومأْرُوطٌ أَيضا يشتكي منه وأَدي مأْرُوط و ُمؤَرْطَى مدبوغ‬
‫بالَرْطَى والَريطُ العاقِرُ من الرجال قال حيد الَرقط ماذا ُترَجّيَ من الَرِيطِ حَزَْنبَلٍ يأْتِيكِ‬
‫سفِيطُ السّخِيّ الطيب النفس وأُراطَى وذو أُراطَى وذو‬
‫بالَبطِيطِ ليس بذي حَ ْزمٍ ول َسفِيطِ ؟ وال ّ‬
‫أُراطٍ وذو الَرْطَى أَساء مواضع أَنشد ثعلب فلو ترا ُهنّ بذي أُراط وقال طرَفةُ ظَ ِللْتُ بذي‬
‫الَرْطى ُفوَْيقَ مَُثقّبٍ ِببِيَئةِ سُوءٍ هالِكا أَو كَهاِلكِ‬

‫( ‪)7/254‬‬

‫( أسفط ) الِ ْسفِنْطُ والِ ْسفَنْطُ ا ُلطَيّبُ من عصي العنب وقيل هو من أَساء المر وقال أَبو‬
‫لمْرَ العَتِي َق من‬
‫عبيدة الِسْفنْط أَعلى المر قال الَصمعي هو اسم رومي قال الَعشى وكأَنّ ا َ‬
‫الِسْ فِنْطِ َممْزُو َجةً باءٍ زُللِ قال أَبو حنيفة قال أَبو حزام العُكْلي فهو ما يدح به ويعاب قال‬
‫سيبويه الِ ْسفِنْطُ والِ ْسطَبْلُ خاسيان جعل الَلف فيهما أَصلية كما َيسَْتعُور خاسيّا جعلت الياء‬
‫أَصلية‬

‫( ‪)7/255‬‬
‫صفِنْط المر بالرومية وهي الِ ْسفِنْطُ وقال بعضهم هي خر فيها أَفاوِيهُ‬
‫( أصفط ) الَصمعي ا ِل ْ‬
‫وقال أَبو عبيدة هي أَعلى المر وصَ ْفوَتُها وقيل هي خُمور ملوطة قال شر سأَلت ابن الَعراب‬
‫عنها فقال الِسفنط اسم من أَسائها ل أَدري ما هو وقد ذكرها الَعشى فقال أَو ِا ْسفِنْطَ عانةَ‬
‫َب ْعدَ الرّقا دِ َشكّ الرّصافُ إِليها َغدِيرا‬

‫( ‪)7/256‬‬
‫( أطط ) ابن الَعراب الَطَطُ الطّويل والُنثى طَطاء والُطّ والَطِيطُ َنقِيضُ صوت الَحامِل‬
‫صوّتَ وكذلك كلّ شيء‬
‫والرّحال إِذا ثقل عليها الرّكبان وأَطّ الرّحْلُ والنّسْعُ يَئِطّ أَطّا وأَطِيطا َ‬
‫أَشبه صوت الرحل الديد وأَطِيطُ الِب ِل صوتُها وأَطّت الِبلُ َتئِطّ أَطِيطا أَنّتْ َتعَبا أَو حَنينا أَو‬
‫ط صوت الرحل والِبل من ِثقَل‬
‫لقْلِ ومن الَبديات الوهري ا َلطِي ُ‬
‫رَزَمةً وقد يكون من ا َ‬
‫ط صوتُ أَجْوافِها‬
‫أَحْمالِها قال ابن بري قال علي بن حزة صوت الِبل هو الرّغاء وإِنا ا َلطِي ُ‬
‫من الكِ ّظةِ إِذا شربت والَطيط أَيضا صوت النّسْعِ الديد وصوت الرّحْل وصوت الباب ول‬
‫أَفعل ذلك ما أَطّتِ الِبلُ قال الَعشى أََلسْتَ مُنْتَهِيا عن نَحْتِ أَثْ َلتِنا ؟ وَلسْتَ ضائرَها ما أَطّتِ‬
‫الِب ُل ومنه حديث ُأمّ زَرْع فجعَلَن ف أَهلِ صَهِيل وَأطِيطٍ أَي ف أَهل َخيْل وإِبل قال وقد يكون‬
‫الَطِيطُ ف غي الِبل ومنه حديث عُتبة بن غَزْوان رضي اللّه عنه حي ذكَر بابَ النة قال لَيأِْتيّ‬
‫سمَعَ له‬
‫على باب النة زَمانٌ يكون له فيه أَطِيطٌ أَي صوتٌ بالزّحامِ وف حديث آخر حت ُي ْ‬
‫ط صوتُ َت َمدّد النّسْع وأَشْباهِه وف الديث أَطّتِ‬
‫أَطِيطٌ يعن بابَ النة قال الزجاجي الَطِي ُ‬
‫السماء الَطِيطُ صوتُ الَقْتاب وَأطِيطُ الِبل أَصواتا وحَنِينُها أَي أَن كثرةَ ما فيها من اللئكة‬
‫قد َأْثقَلها حت أَطّت وهذا مثلٌ وإِيذان بكثرة اللئكة وإِن ل يكن َثمّ أَطِيط وإِنا هو كلم‬
‫تقريب أُريد به تقريرُ عظمةِ اللّه عزّ وجلّ وف الديث العرشُ على مَنكِب إِسرافيل وإِنه لَيَِئطّ‬
‫أَطِيطَ الرّحْل الديد يعن ُكوَ الناقة أَي أَنه لََيعْجَزُ عن َحمْله وعَظَمته إِذ كان معلوما َأنّ أَطِيطَ‬

‫الرّحْل بالراكب إِنا يكون لقوة ما َفوْقَه وعجزِه عن احتماله وف حديث السْتِسْقاء لقد أَتيناك‬
‫وما لنا بعي يَئِطّ أَي ِينّ وَيصِيح يريد ما لنا بعي أَصلً لَن البعي ل بدّ أَن يئطّ وف الثل ل‬
‫حرْن ساعاتِ إِنا الغُبوقِ من كِ ّظةِ ا َلطّاطةِ‬
‫آتيك ما أَطّت الِبلُ والَطّاطُ الصيّاحُ قال َيطْ ِ‬
‫السّبُوقِ‬
‫( * قوله « السبوق » كذا ف الَصل بالوحدة بعد الهملة وف هامشه صوابه السنوق وكذا هو‬
‫ف شرح القاموس بالنون )‬
‫ط صوت‬
‫وأَنشد ثعلب وقُ ُلصٍ ُمقْوَرّةِ الَلْياطِ باتَتْ على مُلَحّبٍ أَطّاطِ يعن الطريقَ والَطي ُ‬
‫الظّهْر من شدّةِ الوع وأَطيط البَطْن صوت يسمع عند الوع قال هَلْ ف دَجُوبِ الُرّةِ الَخِيطِ‬
‫شفِي من الَطِيطِ ؟ الدّجُوبُ الغِرارةُ والوَذِيلةُ قِطْعة من السّنام والَطِيطُ صوتُ ا َلمْعاء‬
‫وَذِيلةٌ َت ْ‬
‫من الُوع وأَطّتِ الِبلُ مدّت أَصواتَها ويقال أَطِيطُها حَنِينُها وقيل الَطِيطُ الوعُ نفسُه عن‬
‫الزجاجي وَأطّتِ القَناةُ أَطيطا صوّتت عند التقْوي قال أَزُوم َيئِطّ الَيْرُ فيه إِذا اْنتَحَى أَطِيطَ قُنّ‬
‫صوّتَتْ قال أَبو اليثم الذل ُش ّدتْ بكلّ‬
‫الِ ْندِ حي ُتقَ ّومُ فاستعاره وأَطّت ال َقوْسُ َتئِطّ أَطيطا َ‬
‫لذْع قال‬
‫صُهابّ َتئِطّ به كما َتئِطّ إِذا ما رُدّت الفَِيقُ والَطِيطُ صوت الوفِ من الَوا وحَنِيُ ا ِ‬
‫الَغلب قد عَرَفَتْن ِسدْرَت وأَطّتِ قال ابن بري هو للراهب واسه زهرة بن سِرْحانَ وسي‬
‫ظ فيقوم إِل سَرْحةٍ فيجز عندها ببن سُلَيْم قائما فل يزال ذلك دأْبَه‬
‫الراهبَ لَنه كان يأْت عُكا َ‬
‫صدُر الناسُ عن عكاظ وكان يقول قد عَرَفَتْن سَرْحَت فأَطّتِ وقد ونَيْتُ َب ْعدَها فا ْشمَطّتِ‬
‫حت َي ْ‬
‫وأُطَيْطٌ اسم شاعر قال ابن الَعراب هو أُطيط ابن ا ُلغَلّس وقال مُرّة هو أُ َطيْطُ بن َلقِيطِ بن َنوْفَل‬
‫بن َنضْلةَ قال ابن دريد وأَحسَب اشتقاقه من الَطِيطِ الذي هو الصّرِيرُ وف حديث ابن سيين‬
‫كنت مع أنس بن مالك حت إِذا كنا بأَطِيطٍ‬
‫( * قوله « كنا بأطيط » كذا بالَصل وبامشه صوابه بأطط مركة وهو كذلك ف القاموس‬
‫وشرحه ومعجم ياقوت )‬
‫ط هو موضع بي البصرة والكوفة واللّه أَعلم‬
‫والَرضَ َفضْفاضٌ أَطِي ٌ‬

‫( ‪)7/256‬‬
‫( أقط ) القِطُ والِقْطُ والَقْطُ والُقْطُ شيء يتخذ من اللب الَخِيض يطبخ ث يترك حت َي ْمصُل‬
‫ط معروف قال‬
‫والقِطعةُ منه أَقِطةٌ قال ابن الَعراب هو من أَلبان الِبل خاصّة قال الوهري الَ ِق ُ‬
‫وربا سكن ف الشعر وتنقل حركة القاف إِل ما قبلها قال الشاعر ُروَْيدَكَ حت َينْبُتَ البقْلُ‬
‫ط وهو افَْتعَلْتُ وأَقَطَ الطعامَ يأْقِطُه‬
‫وال َغضَا فيَكْثُر إِقْطٌ عندهم وحَلِيبُ قال وْأَتقَطْتُ ات ْذتُ الَقِ َ‬
‫أَقْطا َع ِملَه بالَقط فهو مأْقُوطٌ وأَنشد الَصمعي ويأْكلُ الَّيةَ والَيّوتا وَي ْد ُمقُ الَقْفالَ والتّابُوتا‬

‫ويَخُْنقُ العَجوزَ أَو َتمُوتا أَو ُتخْ ِرجَ الأْقُوطَ والَلْتوتا أَبو عبيد لَبَ ْنتُهم من اللب ولَبأْتُهم أَلَْب ُؤ ُهمْ من‬
‫اللَّبإِ وأَ َقطْتُهم من الَقِط يقال أَقَطَ الرجلَ يأْقِطُه أَقْطا أَ ْطعَمه الَقِط وحكى اللحيان أَتيت بن‬
‫فلن فخبزوا وحاسُوا وأَ َقطُوا أَي أَ ْطعَمون ذلك هكذا حكاه اللحيان غي مُ َعدّياتٍ أَي ل يقولوا‬
‫خَبَزُون وحاسُون وأَ َقطُون وآقَطَ القومُ كثر أَقطهم عنه أَيضا قال وكذلك كل شيءٍ من هذا‬
‫إِذا أَردت أَطْعمْتَهم أَو وهبْتَ لم قلتَه فعلتهم بِغي أَلف وإِذا أَردت أَنّ ذلك قد كثر عندهم‬
‫ش والعروف اللّقِطةَ قال الَزهري سعت‬
‫قلت أَ ْفعَلُوا والَقِطةُ هََنةٌ دون القَِبةِ ما يلي الكَ ِر َ‬
‫العرب يسمونا اللّقِطةَ ولعل الَقِطةَ لغة فيها وا َلأْقِطُ ا َلضِيقُ ف الرب وجعه الَآقِطُ وا َلأْقِطُ‬
‫ح ّدثُ بالغائبِ‬
‫الوضع الذي يقتتلون فيه بكسر القاف قال أَوس جَوادٌ كَرِيٌ أَخُو مأْقِطٍ نِقابٌ يُ َ‬
‫والَقِطُ وا َلأْقِطُ الثقيل الوَ ِخمُ من الرجال وا َلأْقُوطُ الَحق قال الشاعر يَتَْبعُها َشمَرْدَلٌ ُشمْطُوطُ‬
‫ل وَرِعٌ جِبْسٌ ول مأْقُوطُ وضربه فأَقَطَه أَي صرَعه كوَقَطهُ قال ابن سيده وأَرى المزة بدلً وإِن‬
‫جفّف يابس‬
‫قلّ ذلك ف الفتوح قال ابن الَثي قد تكرر ذكر الَقط ف الديث وهو لب مُ َ‬
‫حجِر يطبخ به‬
‫مُسْتَ ْ‬

‫( ‪)7/257‬‬
‫( أمط ) قال ابن بري ا ُلمْطِيّ شجر طويل يمل العِ ْلكَ قال العجاج‬
‫( * قوله « قال العجاج » ف معجم ياقوت قال رؤبة وجعل بدل الدال الهملة الَخية من‬
‫فرنداد دالً معجمة )‬
‫وبالفِرِنْدادِ له ُأمْطِيّ‬

‫( ‪)7/258‬‬
‫( بأط ) التهذيب أَبو زيد َتَبأَطَ الرجلُ تََبؤّطا إِذا َأمْسى رَخِيّ البال غي مهموم صالا‬

‫( ‪)7/258‬‬
‫( بثط ) بَِثطَت شَفتُه بَثَطا وَرِمَتْ قال وليس بثبت‬

‫( ‪)7/258‬‬

‫( برط ) ابن الَعراب بَرِطَ الرجل إِذا اشتغل عن القّ باللهو قال أَبو منصور هذا حرف ل‬
‫أَسعه لغيه وأُراه مقلوبا عن َبطِرَ‬

‫( ‪)7/258‬‬
‫( بربط ) البَ ْربَطُ العود أَعجمي ليس من مَلهي العرب فأَعربته حي سعت به التهذيب الببط‬
‫من ملهي العجم شبه بصدر البَطّ والصدْرُ بالفارسية بَرْ فقيل بَرَْبطٌ وف حديث علي بن‬
‫السي ل ُقدّسَتْ ُأ ّمةٌ فيها البَ ْربَطُ قال البَ ْربَطُ مَلْهاة تشبه العود فارسي معرّب قال ابن الَثي‬
‫أَصله بَ ْربَتْ فإِن الضارب به يضعه على صدره واسم الصدر بَرْ والبِ ْربِيطياءُ ثياب والِبرْبِيطياء‬
‫موضع ينسب إِليه الوَشْي ذكره ابن مقبل ف شعره خُزامى وسَعْدانٌ كَأنّ رِياضَها مُ ِه ْدنَ بذي‬
‫الِبرْبِيطياء ا ُل َه ّذبِ‬

‫( ‪)7/258‬‬
‫( برقط ) تََبرْقَطَت الِبل اختلفت وجوهها ف ال ّرعْي حكاه اللحيان وتَبَرْقطَ على قفاه كََتقَرْطَبَ‬
‫والبَرْقَطةُ خَ ْط ٌو متقارب وَبرْقَطَ الرجلُ بَرْقَطةً فرّ هاربا وولّى مَُت َلفّتا وبَرْ َقطَ الشيءَ فرّقَه‬
‫والُبَرْقَطُ ضرب من الطعام قال ثعلب سي بذلك لَن الزيت ُيفَرّق فيه كثيا ابن بزرج الفَرْشَطةُ‬
‫سطُ الرجلي ف الركوب من جانب واحد والبَرْقطة القعود على الساقي بتفريج الركبتي أَبو‬
‫بَ ْ‬
‫عمرو بَرْ َقطَ ف البل وَبقّطَ إِذا صعّد‬

‫( ‪)7/258‬‬
‫( بسط ) ف أَساء اللّه تعال الباسطُ هو الذي يَ ْبسُطُ الرزق لعباده ويوسّعه عليهم بُوده ورحته‬
‫ويبسُط الَرواح ف الَجساد عند الياة والبَسْطُ نقيض القَ ْبضِ بسَطَه يبسُطه بَسْطا فانبسَط‬
‫وبَسّطَه فتَبسّط قال بعض الَغفال إِذا الصّحيحُ غَلّ َكفّا َغلّ َبسّطَ َكفّ ْيهِ مَعا وَبلّ وبسَط‬
‫الشيءَ نشره وبالصاد أَيضا وَبسْطُ ال ُعذْرِ قَبوله وانبسَط الشيءُ على الَرض والَبسِيطُ من‬
‫الَرض كالبِساطِ من الثياب والمع الُبسُطُ والبِساطُ ما ُبسِط وأَرض بَساطٌ وَبسِيطةٌ مُنْبَسطة‬
‫مستويَة قال ذو الرمة و َدوّ ككَفّ الُشَْترِي غيَ أَنه بَساطٌ لَخْفافِ الَراسِيل واسِعُ وقال آخر‬
‫ولو كان ف الَرضِ البَسيطةِ منهمُ ِل ُمخْتَبِطٍ عافٍ لَما عُرِفَ ال َفقْرُ وقيل البَسِيطةُ الَرض اسم لا‬
‫أَبو عبيد وغيه البَساطُ والبَسيطة الَرض العَريضة الواسعة وتَبسّط ف البلد أَي سار فيها طولً‬

‫لجّاجِ من أَنْ تَنالَن‬
‫وعَرْضا ويقال مكان بَساط وبسِيط قال ال ُعدَيْلُ بن الفَ ْرخِ ودُونَ َيدِ ا َ‬
‫بَساطٌ لَْيدِي الناعجات عَرِيضُ قال وقال غي واحد من العرب بيننا وبي الاء مِيلٌ بَساطٌ أَي‬
‫مِيلٌ مَتّاحٌ وقال الفرّاء أَرض بَساطٌ وبِساط مستوية ل نَبَل فيها ابن الَعراب التبسّطُ التنّه يقال‬
‫ط مأْخوذ من البَساط وهي الَرضُ ذاتُ الرّياحي ابن السكيت فرَشَ ل فلن فِراشا‬
‫خرج يتبسّ ُ‬
‫سطُن إِذا ضاقَ عنك وهذا فِراشٌ يبسُطن إِذا كان سابِغا وهذا فراش يبسُطك إِذا كان‬
‫ل َيبْ ُ‬
‫سمُرِ يُ ْبسَطُ له ثوب ث يضرب فيَ ْنحَتّ‬
‫سعُك والبِساطُ ورقُ ال ّ‬
‫واسعا وهذا بِساطٌ يبسُطك أَي َي َ‬
‫سطٌ بلسانه وقد بسُط بساطةً الليث البَسِيطُ الرجل الُ ْنبَسِط اللسان‬
‫عليه ورجل َبسِيطٌ مُنْبَ ِ‬
‫والرأَة َبسِيطٌ ورجل بَسِيطُ اليدين مُنَْبسِطٌ بالعروف وَبسِيطُ الوجهِ مُتَ َهلّلٌ وجعها ُبسُطٌ قال‬
‫الشاعر ف فِتْيةٍ بُسُطِ ا َلكُفّ مَسامِحٍ عند الفِصالِ قدِيُهم ل َيدْثُرِ ويد ِبسْطٌ أَي مُ ْطلَقةٌ وروي‬
‫عن الكم قال ف قراءة عبد اللّه بل يداه بِسْطانِ قال ابن الَنباري معن ِبسْطانِ مَبْسُوطَتانِ‬
‫وروي عن عروة أَنه قال مكتوب ف الِكمة ليكن وجْهُك بِسْطا تكن أَحَبّ إِل الناسِ من‬
‫ُيعْطِيهم العَطاء أَي مُتبسّطا منطلقا قال وِبسْطٌ وُبسْطٌ بعن مبسوطَتَي والنْبِساطُ ترك‬
‫الحْتِشام ويقال بسَطْتُ من فلن فانبسَط قال والَشبه ف قوله بل يداه ُبسْطان‬
‫( * قوله « بل يداه بسطان » سبق انا بالكسر وف القاموس وقرئ بل يداه بسطان بالكسر‬
‫والضم )‬
‫أَن تكون الباء مفتوحة حلً على باقي الصفات كالرحْمن وال َغضْبان فأَما بالضم ففي الصادر‬
‫سطٍ مثل َروْضة أُنُفٍ ث يفف‬
‫كال ُغفْرانِ وال ّرضْوان وقال الزمشري يدا اللّه بُسْطانِ تثنيةُ بُ ُ‬
‫سطٌ كُأذُنٍ وأُذْنٍ وف قراءة عبد اللّه بل يداه ُبسْطانِ جُعل َبسْطُ اليدِ كنايةً عن الُود‬
‫فيقال بُ ْ‬
‫وتثيلً ول يد ث ول بَسْطَ تعال اللّه وتقدس عن ذلك وإِنه ليَ ْبسُطُن ما بسَطَك وَيقِْبضُن ما‬
‫سرّن ما سَرّك ويسُوءُن ما ساءك وف حديث فاطمة ِرضْوانُ اللّه عليها يبسُطُن ما‬
‫قَبضَك أَي يَ ُ‬
‫يبسُطُها أَي يسُرّن ما يسُرّها لَن الِنسان إِذا ُسرّ انبسط وجهُه واستَبْشر وف الديث ل َتبْسُطْ‬
‫ذِراعَ ْيكَ انْبِساطَ الكلب أَي ل َتفْرُشْهما على الَرض ف الصلة والنْبِساطُ مصدر انبسط ل‬
‫سطَ فحمَله عليه والبَسِيط جِنْس من العَرُوضِ سي به لْنبِساط أَسبابه قال أَبو إِسحق انبسطت‬
‫بَ َ‬
‫فيه الَسباب فصار َأوّله مستفعلن فيه سببان متصلن ف َأوّله وبسط فلن يده با يب ويكره‬
‫وبسَط إِلّ يده با أُحِبّ وأَكره وبسطُها َمدّها وف التنيل العزيز لئن بسطْتَ ِإلّ يدك لتقتلن‬
‫وأُذن َبسْطاء عريضة عَظيمة وانبسط النهار وغيه امتدّ وطال وف الديث ف وصف الغَيْثِ‬
‫فوقع َبسِيطا مُتدارِكا أَي انبسط ف الَرض واتسع والُتدارِك التتابع والَبسْطةُ الفضيلة وف‬
‫التنيل العزيز قال ِإنّ اللّه اصطفاه عليكم وزاده َبسْطةً ف العلم والسم وقرئ َبصْطةً قال‬
‫الزجاج أَعلمهم أَن اللّه اصطفاه عليهم وزاده بسطة ف العلم والسم فَأعْ َلمَ أَن العلم الذي به‬
‫يب أَن يقَع الخْتيارُ ل الالَ وأَعلم أَن الزيادة ف السم ما يَهيبُ‬

‫( * قوله « يهيب » من باب ضرب لغة ف يهابه كما ف الصباح )‬
‫سمِ‬
‫ال َع ُدوّ والَبسْطةُ الزيادة والَبصْطةُ بالصاد لغة ف البَسْطة والبَسْطةُ السّعةُ وفلن بَسِيطُ الِ ْ‬
‫سطُ والُبسْطُ الناقةُ ا ُلخَلّةُ‬
‫والباع وامرأَة بَسْطةٌ حسَنةُ السمِ سَهْلَتُه وظَبْية بَسْطةٌ كذلك والبِ ْ‬
‫على أَولدِها التروك ُة معها ل تنع منها والمع أَبْساط وبُساطٌ الَخية من المع العزيز‬
‫سطٌ وأَنشد للمَرّار مَتابِيعُ ُبسْطٌ مُتْئِماتٌ رَواجِعٌ كما رَ َجعَت ف‬
‫وحكى ابن الَعراب ف جعها بُ ْ‬
‫سطُ هنا الُنْبَسطةُ على أَولدها ل تنقبضُ عنها قال ابن سيده وليس هذا‬
‫لَ ْيلِها ُأمّ حائلِ وقيل البُ ْ‬
‫بقويّ ورواجعُ مُرْجِعةٌ على أَولدها وتَرْبَع عليها وتنع إِليها كأَنه توهّم طرح الزائد ولو أَت‬
‫لقال مَراجِعُ ومتئمات معها حُوارٌ وابن مَخاض كأَنا ولدت اثني اثني من كثرة َنسْلها وروي‬
‫عن النب صلّى اللّه عليه وسلّم أَنه كتب لوفْد َكلْب وقيل لوفد بن عُلَ ْيمٍ كتابا فيه عليهم ف‬
‫ا َلمُولةِ الرّاعِيةِ البِساطِ الظّؤارِ ف كل خسي من الِبل ناقةٌ غيُ ذاتِ عَوارٍ البساط يروى‬
‫لمُولةُ الت ُيحْمل عليها والبِساطُ جع بِسْط‬
‫بالفتح والضم والكسر وا َلمُولةُ الِبل الراعِيةُ وا َ‬
‫وهي الناقة الت تركت وولدَها ل ُي ْمنَعُ منها ول تعطف على غيه وهي عند العرب بِسْط‬
‫سطٌ هكذا سع من العرب وقال أَبو النجم َيدْ َفعُ عنها‬
‫وبَسُوطٌ وجع ِبسْط بِساطٌ وجع َبسُوط بُ ُ‬
‫الُوعَ كلّ َمدْفَعِ خَمسون بُسْطا ف خَليا أَرْبَعِ البساط بالفتح والكسر والضم وقال الَزهري‬
‫سطَتْ على أَولدها‬
‫سطٍ وِبسْطٌ بعن مَبْسوطة كالطّحن والقِطْفِ أَي بُ ِ‬
‫هو بالكسر جع بِ ْ‬
‫وبالضم جع ِبسْطٍ كظِ ْئرٍ وظُؤار وكذلك قال الوهري فأَما بالفتح فهو الَرض الواسعة فإِن‬
‫صحت الرواية فيكون العن ف المولة الت ترعى الَرض الواسعة وحينئذ تكون الطاء منصوبة‬
‫سطَت أَي تُركت مع ولدها قال أَبو‬
‫على الفعول والظّؤار جع ظئر وهي الت تُ ْرضِع وقد ُأبْ ِ‬
‫سطٌ بعن‬
‫حلَبُ وتُ ْركَب وبِ ْ‬
‫منصور بَسُوطٌ َفعُول بعن َمفْعولٍ كما يقال َحلُوبٌ و َركُوبٌ للت تُ ْ‬
‫مَبْسوطة كالطّحْن بعن الَطْحون والقِطْفِ بعن ا َلقْطُوفِ وعَقَبة باسِطةٌ بينها وبي الاء ليلتان‬
‫قال ابن السكيت سِرْنا عَقب ًة جوادا وعقبةً باسِط ًة وعقبة َحجُونا أَي بعيدة طويلة وقال أَبو زيد‬
‫حفر الرجل قامةً باسِطةً إِذا حفَرَ َمدَى قامتِه ومدّ َيدِه وقال غيه الباسُوطُ من الَقْتابِ ضدّ‬
‫ا َلفْروق ويقال أَيضا قَتَبٌ مَبسوطٌ والمع مَباسِيطُ كما يُجمع ا َلفْرُوقُ مفارِيقَ وماء باسِطٌ بعيد‬
‫سيّطةُ قال ما أَنْتِ يا بُسَيّطَ الت الت‬
‫من الكلِ وهو دون ا ُلطْلِب وُبسَيْطةُ اسم موضع وكذلك بُ َ‬
‫أَْنذَرَنِيكِ ف ا َلقِيلِ صُحْبَت قال ابن سيده أَراد يا ُبسَيّطةُ فرخّم على لغة من قال يا حارِ ولو أَراد‬
‫لغة من قال يا حارُ لقال يا بُسَيّطُ لكن الشاعر اختار الترخيم على لغة من قال يا حارِ ليعلم أَنه‬
‫سيّطُ لاز أَن يُظن أَنه بلد يسمى بَسيطا غي مصغّر فاحتاج إِليه‬
‫أَراد يا بسيطةُ ولو قال يا بُ َ‬
‫فحقّره وأَن يظن أَن اسم هذا الكان ُبسَيّط فأَزال اللبس بالترخيم على لغة من قال يا حارِ‬
‫فالكسر أَشْيَعُ وأَذْيَع ابن بري بُسَيْطةُ اسم موضع ربا سلكه الُجّاج إِل بيت اللّه ول تدخله‬
‫الَلف واللم والَبسِيطةُ‬

‫( * قوله « والبسيطة إل » ضبطه ياقوت بفتح الياء وكسر السي ) وهو غي هذا الوضع بي‬
‫الكوفة ومكة قال ابن بري وقول الراجز إِّنكِ يا بسيطةُ الت الت أَْنذَرَنِيكِ ف الطّريقِ إِخْوت قال‬
‫يتمل الوضعي‬

‫( ‪)7/258‬‬
‫( بصط ) الَبصْطةُ بالصاد لغة ف البَسْطة وقرئ وزاده َبصْطةً و ُمصَ ْيطِرٌ بالصاد والسي وأَصل‬
‫صاده سي قلبت مع الطاء صادا لقرب مرجهما‬

‫( ‪)7/261‬‬
‫( بطط ) بَطّ الُ ْرحَ وغيه يَُبطّه َبطّا وَبجّه َبجّا إِذا شقّه والَِب ّطةُ الِ ْبضَعُ وَبطَطْتُ القرْحةَ َشقَقْتها‬
‫وف الديث أَنه دخل على رجلٍ به ورم فما بَ ِرحَ حت بُطّ البَطّ شقّ ال ّدمّل والُراجِ ونوها‬
‫والَب ّطةُ الدّّبةُ مكية وقيل هي إِناء كالقارُورةِ وف حديث عمر بن عبد العزيز أَنه أَتى بَ ّطةً فيها‬
‫زيت فصبّه ف السّراج البطّة الدّّبةُ بلغة أَهل مكة لَنا تُعمل على شكل البطّة من اليوان والبَطّ‬
‫ا ِلوَزّ واحدته بطّة يقال ب ّطةٌ أُنثى وَب ّطةٌ ذكر الذكر والُنثى ف ذلك سواء أَعجمي معرّب وهو‬
‫عند العرب ا ِلوَزّ صِغارُه وكباره جيعا قال ابن جن سيت بذلك حكاية لَصواتا وزيدُ بَطّة‬
‫لقب قال سيبويه إِذا لقّبْت مفردا بفرد أّضفته إِل اللقَب وذلك قولك هذا قَ ْيسُ ب ّطةَ جعلت‬
‫بطة معرفة لَنك أَردت العرفة الت أَردتا إِذا قلت هذا سعيد فلو نونت بطةَ صار سعيد نكرة‬
‫ومعرفة بالضاف إِليه فيصي بطة ههنا كأَنه كان معرفة قبل ذلك ث أُضيف إِليه وقالوا هذا عبد‬
‫اللّه بطةُ يا فت فجعلوا بطة تابعا للمضاف ا َلوّل قال سيبويه فإِذا لقبت مضافا بفرد جرى‬
‫أَحدها على الخر كالوصف وذلك قولك هذا عبد اللّه بطة يا فت والَبطّ من طي الاء الواحدة‬
‫بطة وليست الاء للتأْنيث وإِنا هي لواحد النس تقول هذه بطة للذكر والُنثى جيعا مثل‬
‫حامة ودجاجة والَبطْبَط ُة صوت البط والَبطِيطُ العَجب وال َك ِذبُ يقال جاء بَأمْر َبطِيطٍ أَي‬
‫لقَبِ الَوال ول يقال منه فعَل‬
‫عجيب قال الشاعر أََلمّا َتعْجَب وتَرَيْ بَطِيطا من اللّئيَ ف ا ِ‬
‫وأَنشد ابن بري َسمَتْ للعِراقَ ْينِ ف َس ْومِها فَلقَى العِراقانِ منها الَبطِيطا وقال آخر أَل تََتعَجّب‬
‫لقَبِ الُ َلوّنةِ العنُونا‬
‫وتَرَيْ بَطِيطا من ا ِ‬
‫( * قوله « اللونة العنونا » هكذا هو ف الَصل )‬
‫ل ْمقَى والبَطِيط‬
‫ابن الَعراب الُبطُطُ الَعاجيبُ والُبطُطُ الَجْواعُ والبُ ُططُ ال َك ِذبُ والبُطُطُ ا َ‬
‫لفّ عِرا ِقيّة وقال كراع الَبطِيطُ عند العامة خُفّ مقطوع ق َدمٌ بغي ساقٍ وقول الَعرابية‬
‫رأْس ا ُ‬

‫إِنّ حِرِي حُطائطٌ بُطائط كأَثَرِ الظّبْيِ بَنْبِ الغائِط‬
‫( * قوله « الغائط » هو بالَصل هنا وفيما سيأْت ف مادة حطط بالغي العجمة والذي ف شرح‬
‫القاموس هنا بالاء الهملة )‬
‫قال ابن سيده أَرى بُطائطا إِتباعا لُطائط قال وهذا البيت أَنشده ابن جن ف الِقْواء ولو سكن‬
‫ط معروف قال ل أَرَ كالَي ْومِ ول ُمذْقَطّ أَ ْطوَلَ‬
‫فقال بطائط وتَنكّب الِقواء لكان أَحسن ونر بَ ّ‬
‫ض ومن الّتغَطّي‬
‫من ليْلٍ بنَهْر بَطّ أَبيت بي خلّت مُشْتطّ من الَبعُو ِ‬

‫( ‪)7/261‬‬
‫( بعط ) الَبعْطُ والِبْعاطُ الغُ ُلوّ ف الَهْلِ والَمْر القَبِيح وأَْبعَطَ الرجلُ ف كلمه إِذا ل ُيرْسِلْه‬
‫س ْومِ‬
‫على وجهه قال رؤبة وقُلْت أَقْوالَ امرِئٍ ل يُ ْبعِطِ َأعْرِضْ عن الناسِ ول َتسَخّطِ وأَْبعَطَ ف ال ّ‬
‫تَبا َعدَ وتَجاوَزَ ال َقدْرَ قال ابن بري شا ِهدُه قولُ حسّان ونَجا أَراهِطُ أَْبعَطُوا وَلوَ أُنّهم ثَبَتُوا لَا‬
‫س ْومِ وأَشَطّ فيه قال ابن الَعراب وكذلك ا ُلعْتَنِزُ والُ ْبعِطُ‬
‫رَ َجعُوا إِذا بسلم وكذلك طمَح ف ال ّ‬
‫والصّنْتُوتُ والفَرْدُ والفَرِدُ والفَرُودُ الذي يكون وحده والِبْعاطُ أَن تُكَلّفَ الِنسانَ ما ليس ف‬
‫قوّته أَنشد ابن الَعراب ناجٍ ُيعَنّي ِهنّ بالِبْعاطِ إِذا اسْتدى َن ّوهْنَ بالسّياطِ ورواه ثعلب ُيغَنّي ِهنّ‬
‫سدْو والِبْعاطُ الِبْعادُ قال ومشى أَعراب ف صلح بي قوم فقال‬
‫بالِبْعاطِ اسْتدى افَْتعَل من ال ّ‬
‫لقد أَْبعَطُوا إِبْعاطا شديدا أَي َأْب َعدُوا ول َيقْرُبوا من الصلح وقال منون بن عامر ل يُ ْبعِطُ الّن ْقدَ‬
‫حدّثُن َأنْ َسوْفَ َي ْقضِين وروى سلمة عن الفراء أَنه قال يُبْدلون الدال‬
‫حدَن ول يُ َ‬
‫جَ‬
‫من دَيْن فيَ ْ‬
‫طاء فيقولون ما أَْبعَطَ طارَك يريدون ما أَبعد دارك ويقولون َبعَطَ الشاةَ وشَحَطَها و َذمَطَها‬
‫وَبذَحَها و َذعَطَها إِذا ذبها والَبعْطُ والِ ْبعَطةُ السْتُ‬

‫( ‪)7/262‬‬
‫( بعثط ) الُبعْثُطُ والُبعْثُوطُ سُرّةُ الوادي وخي موضع فيه والُبعْثُطُ السْتُ وقد تثقل الطاء ف‬
‫هذه الَخية يقال َألْزَقَ ُبعْثُطَه و ُعضْرُطَه بالصّ ّلةِ الَرضِ يعن اسْتَه قال وهي اسْتُه وجِلْدة‬
‫ُخصْيَيْه ومَذا ِكيُه ويقال غَطّ ُبعُْثطَك وهو اسْتُه ومَذا ِكيُه ويقال للعال بالشيء هو ابن ُبعْثُطِها‬
‫ج َدتِها وف حديث معاوية قيل له أَخبنا عن نَسبِك ف قُريش فقال أَنا ابن‬
‫كما يقال هو ابن بَ ْ‬
‫ُبعْثُطِها الُبعْثُطُ سُرّةُ الوادي يريد أَنه واسِطةُ قُريشٍ ومن سُرّةِ بِطاحِها‬

‫( ‪)7/263‬‬

‫لعَل ابن بري الُب ْعقُوطةُ ضرب‬
‫( بعقط ) الُبعْقُوط القصي ف بعض اللغات والُبعْقُوطةُ دُحْرُوجةُ ا ُ‬
‫من الطي ورجل ُب ْعقُوطٌ وبُ ْلقُوطٌ قصي قال وقال بعضهم ليس البلقوط بثبت‬

‫( ‪)7/263‬‬
‫سيْنا ف ُبقْطةٍ ُمعْشِبةٍ أَي ف رُقْعةٍ‬
‫( بقط ) ف الَرض َبقْطٌ من َبقْل وعُشْبٍ أَي نَ ْبذُ مَرْعىً يقال َأمْ َ‬
‫ط وهو ما ليس بجتمع ف موضع ول منه ضَيْعةٌ كاملة وإِنا هو‬
‫من كلٍ وقيل الَبقْطُ جعه بُقو ٌ‬
‫شيء متفرّق ف الناحية بعد الناحية والعرب تقول مررت بم َبقْطا َبقْطا بإِسكان القاف وبقَطا‬
‫بقَطا بفتحها أَي متفرّقي وذهبوا ف الَرض َبقْطا َبقْطا أَي متفرقي وحكى ثعلب أَن ف بن تيم‬
‫َبقْطا من ربيعة أَي فِرْقةً أَو قِطْعةً وهم َبقَطٌ ف الَرض أَي متفرّقون قال مالك بن نويرة رأَيتُ‬
‫َتمِيما قد أَضاعَتْ أُمورَها فهُم َبقَطٌ ف الَرض َف ْرثٌ طَوائفُ فَأمّا َبنُو َسعْدٍ فبالَطّ دارُها فَبابانُ‬
‫منهم مأْلَفٌ فالَزالِفُ أَي منتشرون متفرقون أُّو تراب عن بعض بن سليم َتذَقّطْتُه َتذَقّطا وتََبقّطْتُه‬
‫سقّ ْطتُه وَتذَقّطْتُه إِذا‬
‫تََبقّطا إِذا أَخذته قليلً قليلً أَبو سعيد عن بعض بن سليم تََبقّطْتُ البَر وت َ‬
‫أَخذته شيئا بعد شيء وَبقَطُ الَرض ِفرْقةٌ منها قال شر روى بعض الرواة ف حديث عائشة‬
‫رضي اللّه عنها فوال ّلهِ ما اختلفوا ف ُبقْطةٍ إِل طارَ أَب بَظّها قال والُبقْطةُ الُبقْعةُ من بِقاعِ‬
‫الَرض تقول ما اختلفوا ف ُبقْعةٍ من البِقاع ويقع قول عائشة على الُبقْطةِ من الناس وعلى‬
‫البقطة من الَرض والُبقْطةُ من الناس الفِرْقةُ قال ويكن أَن تكون البُقطة ف الديث الفرقة من‬
‫الناس ويقال إِنا النقطة بالنون وسيأْت ذكرها وَبقَطَ الشيءَ فرّقه ابن الَعراب القَبْطُ المع‬
‫والَبقْطُ التفْرِقةُ وف الثل َبقّطِيه بِ ِطّبكِ يقال ذلك للرجل يؤمر بإحكام ال َعمَلِ بعلمه ومعرفته‬
‫وأَصله أَن رجلً أَتى هَوىً له ف بيتها فأَخذه بطنُه فقَضى حاجتَه فقالت له ويْلَك ما صَنَعْتَ ؟‬
‫فقال َبقّطِيه ِبطِبّك أَي فِرّقيه برِ ْف ِقكِ ل ُيفْ َطنُ له وكان الرجل أَ ْح َمقَ والطّبّ الرّفْق اللحيان َبقّطَ‬
‫مَتاعَه إِذا فرّقه التهذيب الُبقّاطُ ُثفْلُ الَبِيدِ وقِشْرُه قال الشاعر يصف القاِنصَ وكِلبَه ومَ ْط َعمَه‬
‫من البيد إِذا ل ينل صيدا إِذا ل َينَلْ منْ ُهنّ شيْئا ف َقصْرُه لَدى ِحفْشِه من الَبِيدِ جَرِي تَرى َحوْلَه‬
‫الُبقّاطَ مُلْقىً كَأنّه غَرانِيقُ نل َيعْتَلِي جُثوم والَبقْطُ أَن تُعطي النّة على الثلُثِ أَو الرّبع والَبقْطُ‬
‫خطِئُه ا ِلخْلَبُ والِخْلَبُ الِ ْنجَلُ بل أَسنان وروى شر بإِسناده عن‬
‫ما سقَط من التمر إِذا قُطع يُ ْ‬
‫سعيد بن السيب أَنه قال ل يصلح َبقْطُ الِنانِ قال شر سعت أَبا ممد يروي عن ابن ال َظفّر أَنه‬
‫قال الَبقْطُ أَن تُعطي الِنانَ على الثلث أَو الربع وَبقَطُ البيتِ قُماشُه أَبو عمرو َبقّطَ ف البل‬
‫ص ّعدَ وف حديث علي رضوان اللّه عليه أَنه حل على عسكر‬
‫وبَرْقَطَ وتَ َقدْ َقدَ ف البل إِذا َ‬
‫الشركي فما زالوا يَُبقّطُون أَي يتعا َدوْن إِل البال متفرّقي والَبقْطُ التفْرِقةُ‬

‫( ‪)7/263‬‬
‫( بلط ) البَلطُ الَرضُ وقيل الَرض ا ُلسَْتوِيةُ الَلْساء ومنه يقال بالَطْناهم أَي نازَلْناهم بالَرض‬
‫وقال رؤبة لو أَحْ َلبَتْ حَلئبُ الفُسْطاطِ عليه أَلْقاهُنّ بالبَلطِ والبَلطُ بالفتح الجارة ا َلفْرُوشةُ‬
‫ف الدّارِ وغيها قال الشاعر هذا مَقامِي َلكِ حت َت ْنضَحي ِريّا وتَجْتازي بَلطَ الَْبطَحِ وأَنشد‬
‫ابن بري لَب دواد الِيادِيّ ولقدْ كان ذا كَتائبَ ُخضْرٍ وبَلطٍ يُشادُ بالجُرُو ِن ويقال دار‬
‫مُبَلّطةٌ بآجُرّ أَو حجارة ويقال بَ َلطْتُ الدارَ فهي مَبْلُوطةٌ إِذا فرَشْتَها بآ ُجرّ أَو حجارة وكلّ أَرض‬
‫فُرِشَتْ بالجارة والجُرّ بَلطٌ وَبلَطَها يَبلُطُها بَلْطا وبَلّطَها َسوّاها وبَلَط الائطَ وبَلّطه كذلك‬
‫وبَلطُ الَرضِ وجْهُها وقيل مُنْتَهى الصّلْبِ من غي َجمْعٍ يقال لَ ِزمَ فلن بَلطَ الَرض وقول‬
‫الراجز فبات وهو ثابتُ الرّباطِ بُ ْنحَن الائلِ والبَلطِ يعن ا ُلسَْتوِيَ من الَرض قال فبات يعن‬
‫الثوْرَ وهو ثابت الرّباط أَي ثابت النفْس بنحَن الائل يعن ما اْنحَنَى من الرّمل الائل وهو ما‬
‫ط وهو الائط‬
‫تناثر منه والبَلطُ السَْتوِي والبَلْطُ تَ ْطيِيُ الطّانةِ وهي السطْح إِذا كان لا ُسمَ ْي ٌ‬
‫الصغي أَبو حنيفة الدّيَنوَرِيّ البَلطُ وجه الَرض ومنه قيل باَلطَنِي فلن إِذا تركك أَو فرّ منك‬
‫فذهب ف الَرض ومنه قولم جالِدوا وباِلطُوا أَي إِذا لقيتم ع ُدوّكم فال َزمُوا الَرض قال وهذا‬
‫خلفُ ا َلوّل لَن الَول ذهب ف الَرض وهذا لزم الَرض وقال ذو الرمة يذكر رفيقه ف سفر‬
‫يَِئنّ إِل مَسّ البَلطِ كَأنّما براه الَشايا ف ذواتِ الزّخارِفِ وأَبْلَطَ الطرُ الَرضَ أَصاب بَلطَها‬
‫وهو أَن ل ترى على متنها ترابا ول غبارا قال رؤْبة ي ْأوِي إِل بَلط َجوْفٍ مُبْ َلطِ والبللِيطُ‬
‫الَ َرضُون الستوية من ذلك قال السياف ول يُعرف لا واحد وأُبْ ِلطَ الرجل وأَْبلَطَ لَزِقَ‬
‫سمّ فاعله افتقر وذهب مالُه وأَبْ َلطَ فهو مُبْ ِلطٌ إِذا قلّ ماله‬
‫بالَرض وُأبْلِطَ فهو مُبْلَطٌ على ما ل يُ َ‬
‫قال أَبو اليثم أَْبلَطَ إِذا أَفْلَس فلزِق بالبَلط قال امرؤُ القيس َنزَلْتُ على َعمْرو بن دَرْماءَ بُلْطةً‬
‫فيا كُ ْرمَ ما جارٍ ويا كُرْم ما مَحَلْ أَراد فيا كرم جار على التعجب قال واختلف الناس ف ُبلْطة‬
‫فقال بعضهم يريد به حللت على عمرو بن دَرْماءَ بُلطة أَي بُرْهة ودَهرا وقال آخرون بلطة‬
‫أَراد داره أَنا مَُبلّطةٌ مفروشة بالجارة ويقال لا البلط وقال بعضهم بُلطة أَي مُفْلِسا وقال‬
‫بعضهم بلطة قَرية من جبلي طيءٍ كثية التي والعنب وقال بعضهم هي هضبة بعينها وقال أَبو‬
‫جأَة التهذيب وبُلطةُ اسم دار قال امرؤُ القيس وكنتُ إِذا ما خِفْتُ َيوْما ظُلمةً‬
‫عمرو بُلطة فَ ْ‬
‫فإِنّ لا ِشعْبا ببُلطةِ زَْيمَرَا وزَْيمَرُ اسم موضع وف حديث جابرٍ عقلت الملَ ف ناحيةِ البَلطِ‬
‫قال البلطُ ضرب من الجارة تفرش به الَرض ث سي الكان بَلطا اتّساعا وهو موضع‬
‫معروف بالدينة تكرر ذكره ف الديث وأَبْلَطهم ال ّلصّ إِبْلطا ل يدَعْ لم شيئا عن اللحيان‬
‫وبالَطَ ف أُموره بالغ وبالَط السّاِبحُ اجْتهد والُبلُط الُجّانُ والَُتحَ ّزمُون من الصّوفيّة الفراء أَْبلَطَنِي‬
‫فلن ِإبْلطا وأَخْجان‬

‫( * قوله « وأخجان » ف شرح القاموس بفاء بدل الاء العجمة ) إِخجاء إِذا َألَحّ عليك ف‬
‫السّؤال حت يُبْ ِرمَك ويُملّك والُبالَطةُ الُجاهَدةُ يقال نزلَ فبالِطْه أَي جا ِهدْه وفلن مُبالِطٌ لك‬
‫ت ومادِرٌ ولئِطُ لوْضِها‬
‫أَي مُجت ِهدٌ ف صَلحِ شأْنك وأَنشد فهْو لَ ُهنّ حابِلٌ وفارِطُ ِإنْ وَرَ َد ْ‬
‫وماتِحٌ مُبالِطُ ويقال تبالَطُوا بالسيوف إِذا تاَلدُوا با على أَرجلهم ول يقال تبالَطُوا إِذا كانوا‬
‫رُكبانا والتّبالُطُ والُبالَطةُ الُجال َدةُ بالسيوف وباَلطَنِي فلن فرّ من والبُلُطُ الفارّون من العسكر‬
‫وبَلّطَ الرجلُ تَ ْبلِيطا إِذا َأعْيا ف ا َلشْي مثل َبلّحَ والتّ ْبلِيطُ عِراقِّي ٌة وهو أَن يَضرب َفرْعَ أُذن‬
‫الِنسان بطرَفِ سَبّابته وبَلّطَ أُذنه تَ ْبلِيطا ضربا بطرف سبابته ضربا يوجعه والَبلْطُ والبُ ْلطُ‬
‫ط وهو الديدة الت يَخْرُطُ با الَرّاطُ عَرَبية قال والبلْطُ يَبْرِي حُبَرَ الفَرْفارِ والبَلّوطُ ثر‬
‫الِخْرا ُ‬
‫شَجر يؤْكل ويدبَغُ بقِشْره والبَلطُ اسم موضع قال لول رَجاؤُكَ ما زُرْنا البَلطَ ول كان‬
‫البَلطُ لَنا أَهلً ول وَطَنا‬

‫( ‪)7/264‬‬
‫( بلقط ) البُ ْلقُوطُ القصي قال ابن دريد ليس بثبَت‬

‫( ‪)7/265‬‬
‫( بلنط ) الليث البَلَنْطُ شيءٌ يشبه الرّخامَ إِل َأنّ الرخام أَهش منه وأَرْخى قال عمرو بن كلثوم‬
‫وسارِيَتَيْ َبلَنْطٍ أَو رُخامٍ َيرِنّ خَشاشُ حَلْيِهِما رَنِينا‬

‫( ‪)7/265‬‬
‫ل يقول أَهل‬
‫( بنط ) الَزهري أَما بنط فهو مهمل فإِذا فصل بي الباء والنون بياء كان مستعم ً‬
‫اليمن للّنسّاج البِيَنْطُ وعلى وزنه البَِيطْ ُر وهو مذكور ف موضعه‬

‫( ‪)7/266‬‬
‫( بط ) البَ َهطّ كلمة سِنْدية وهي الَرُزّ يطبخ باللب والسمن خاصّة بل ماء واستعملته العرب‬
‫بالاء فقالت َبهَ ّطةٌ طيبة كأَنا ذهبت بذلك إِل الطائفة منه كما قالوا لََبَنةٌ وعسَ َلةٌ وقيل البَ َهطّة‬
‫ضرب من الطعام أَرُزّ وماءٌ وهو معرب وبالفارسية بَتا وينشد َتفَ ّقَأتْ شَحْما كما ا ِلوَزّ من‬

‫أَكلها البَهطّ بالَرُزّ وأَنشده الَزهري من أَكلِها الَرُزّ بِالبَ َهطّ قال ابن بري ومثله قول أَب‬
‫س َقمْ قال أَبو تراب سعت الَشجعي يقول‬
‫الندي فأَما البَ َهطّ وحِيتانُكم فما زِلْتُ منها كثيَ ال ّ‬
‫بَ َهطَنِي هذا الَمر وبَ َهظَن بعنً واحد قال الَزهري ول أَسعها بالطاء لغيه واللّه أَعلم‬

‫( ‪)7/266‬‬
‫( بوط ) البُوطةُ الت يُذيب فيها الصائغُ ونوه من الصّنّاع ابن الَعراب باطَ الرجلُ يَبُوطُ إِذا‬
‫ذَلّ بعد ِعزّ أَو إِذا افتقر بعد غِنً‬

‫( ‪)7/266‬‬
‫ط ومنه قول َأوْس بن حجر الافِظُ الناسِ ف َتحُوطَ إِذا‬
‫( تط ) الَزهري قال تَحُوطُ اسم القَحْ ِ‬
‫ل يُرْ ِسلُوا تتَ عائذٍ ُربَعا قال كأَنّ التاء ف توط تاء فعل مضارع ث جعل اسا معرفة للسنة ول‬
‫جرَى ذكَرها ف باب الاء والطاء والتاء‬
‫يُ ْ‬

‫( ‪)7/266‬‬
‫ل ْمأَةُ وف الثل َثأْ َطةٌ ُم ّدتْ باء يضرب‬
‫( ثأط ) الّثأْطةُ ُدوَيْبّة ل يكها غي صاحب العي والّثأْطةُ ا َ‬
‫للرجل يشَْتدّ مُوقُه و ُح ْمقُه لَن الثأْطة إِذا أَصابا الاء ازدادت فَسادا ورُطوبة وقيل للذي ُيفْرِطُ‬
‫لمْق ثأْطة ُم ّدتْ باء وجعها َثأْطٌ قال أُمية يذكر حامة نوح على نبينا ممد وعليه الصلة‬
‫فاُ‬
‫والسلم فجاءَتْ َبعْدَما رَ َكضَتْ بقِطْفٍ عليه الّثأْط والطّيُ الكُبارُ وقيل الثأْطُ والّثأْطةُ الطي‬
‫حأَةً كان أَو غي ذلك وقال أُمية أَيضا بلَغَ الَشارِق والَغا ِربَ يَبَْتغِي أَسْبابَ َأمْرٍ من حَكِيمٍ‬
‫مُرْ ِشدِ فأَتَى َمغِيبَ الشمْسِ عند مآبِها ف َع ْينِ ذي ُخلُبٍ وثأْطٍ حَ ْر ِمدِ‬
‫( * قوله « فأتى إل » تقدم للمؤلف ف مادة حرمد فرأى مغيب الشمس عند مسائها )‬
‫وأَورد الَزهري هذا البيت مستشهدا به على الثأْطة المأَة فقال وأَنشد شر لتُبّع وكذلك‬
‫أَورده ابن بري وقال إِنه لتُبّع يصف ذا القَرْنَيْن قال والُلُب الطي بكلمهم قال الَزهري وهذا‬
‫ف شعر تُبّع الروي عن ابن عباس والثأْطة ُدوّيْبّة لَسّاعةٌ والثأْطاء المقاء مشتقّ من الثأْطة وما‬
‫لمْق‬
‫هو بابن ثأْطاء وثأَطاء وثأْطانَ وثأَطانَ أَي بابن أَمة ويكن به عن ا ُ‬

‫( ‪)7/266‬‬

‫( ثبط ) الليث ثَبّطَه عن الشيء تَثْبِيطا إِذا شغَلَه عنه وف التنيل العزيز ولكن كَرِه ال ّلهُ انْبِعاثَهم‬
‫فثبّطَهم قال أَبو إِسحق التثبيط ردّك الِنسانَ عن الشيء يفعله أَي كره اللّه أَن يَخْرجوا معكم‬
‫فردّهم عن الروج وثََبطَه عن الشيء ثَبْطا وَثبّطَه رَيّثه وثَبّته وثَبّطه على الَمر فتَثَبّط و ّقفَه عليه‬
‫فتوَقّف وأَْثبَطه الرَضُ إِذا ل يكد يُفارِقُه وثَبَطْتُ الرجلَ ثَبْطا حبَسْتُه بالتخفيف وف الديث‬
‫شغْلُ عن الُراد وقول لبيد‬
‫كانت َسوْدةُ امرَأةً َثبِطةً أَي ثقِيلة َبطِيئةً من التّثْبِيطِ وهو الت ْعوِيقُ وال ّ‬
‫وهُمُ العَشِيةُ ِإنْ ُيثَبّطْ حاسِد معناه إِنْ بَحَثَ عن مَعايِبِها بذلك فسره ابن الَعراب وف بعض‬
‫اللغات ثََبطَتْ شَفةُ الِنسانِ وَ ِرمَتْ وليس بثَبَت‬

‫( ‪)7/267‬‬
‫( ثرط ) الثّرْطُ مثل الثّلْطِ لغة أَو ُلثْغةٌ الوهري والثّرْطُ أَيضا شيء تستعمله الَساكِفةُ وهو‬
‫بالفارسية شَرِيسْ ذكره النضر بن شيل ول يعرفه أَبو الغوث والثّرْطِئةُ بالكسر الرجل الَ ْح َمقُ‬
‫الضعيفُ قال والمزة زائدة وثَرَطَه َيثْرُطُه ثَرْطا زرَى عليه وعابَه قال وليس بثبَت قال الَزهري‬
‫الثّرْطِئةُ بالمز بعد الطاء الرجل الثقيل قال وإِن كانت المزة أَصلية فالكلمة رباعية وإِن ل تكن‬
‫أَصلية فهي ثلثية قال والغِرْقِئُ مثله‬

‫( ‪)7/267‬‬
‫( ثرعط ) الثّ ْرعُطةُ الَسا الرّقِيقُ الَزهري الثّ ُر ْعطُطُ حَسا رقيق طبخ باللب‬

‫( ‪)7/267‬‬
‫( ثرمط ) الثّ ْرمُطةُ والثّ َرمِطةُ على مثال ُعلَبِطةٍ الَخية عن كراع الطي الرّطْبُ قال الوهري‬
‫لعل اليم زائدة الفراء وقع فلن ف ُث ْرمُطةٍ أَي ف طي رطْب قال شر واثْ َرْنمَط السّقاء إِذا اْنَتفَخ‬
‫حبَطا فبَطْنُها كالوَطْبِ حي اثْرَْنمَطا والثْ ِرنْماطُ‬
‫وأَنشد ابن الَعراب تأْكلُ َبقْل الرّيفِ حت تَ ْ‬
‫خنَ اللب عليه كَ ْرَثأَةً مثلَ اللّبإِ الَِثرِ أَبو عمرو‬
‫ا ْط ِمحْرارُ السّقاء إِذا راب ورَغا وكَرْثأَ إِذا ثَ ُ‬
‫الثّ ْرمُوطُ الرجل العظيمُ الّل َقمِ الكثي الَكْل‬

‫( ‪)7/267‬‬

‫( ثرنط ) قال الَزهري قرأْت بط أَب اليثم لبن بزرج اثْرَْن َطأَ أَي َح ُمقَ‬

‫( ‪)7/267‬‬
‫( ثطط ) رجل ثَطّ َثقِيلُ البطن َبطِيء والثّطّ والََثطّ ال َكوْسَجُ رجل َأثَطّ بيّن الثّطَطِ من قوم ثُطّ‬
‫وقيل هو القليلُ شعر اللّحْية وقيل هو الفيف اللحية من العارِضَ ْينِ وقيل هو أَيضا القليل شعر‬
‫الاجِبَ ْينِ ورجل ثَطّ الاجبي وامرأَة َثطّاء الاجبي ول يستغن عن ذكر الاجبي ابن الَعراب‬
‫الَثَطّ الرقيق الاجبي قال والثّطُطُ والزّ ُططُ الكَواسِجُ التهذيب وامرأَة ثَ ّطةُ الاجبي ل يستغن‬
‫حمٍ زَِيمْ ول أََلقَى‬
‫فيه عن ذكر الاجبي قال الشاعر وما من هوايَ ول شِيمَت عَرَكرَكةٌ ذاتُ لَ ْ‬
‫ثَ ّطةُ الاجِبْ نِ مُحْرَفةُ السّاقِ َظ ْمأَى ال َق َدمْ قوله مُحْرفة أَي مَهْزُولة ورجل ثَطّ بالفتح من قوم‬
‫ثُطّانٍ وِثطَطةٍ وثِطاطٍ بيّن الثّطُوطةِ والثّطاط ِة وهو الكوسج قال ابن دريد ل يقال ف الفيف‬
‫شعر اللحية أَثَطّ وإِن كانت العامة قد أُوِلعَتْ به إِنا يقال ثَطّ وأَنشد لَب النجم كلِحْيةِ الش ْيخِ‬
‫اليَمان الثّطّ وحكى ابن بري عن الواليقي قال رجل ثَطّ ل غي وأَنكر أََثطّ وأَورد بيت أَب‬
‫النجم أَيضا قال وصواب إِنشاده كَهامةِ الشيخ وف حديث عثمان وجيءَ بعامر بن عبد قَيْس‬
‫فرآه أَ ْشغَى َثطّا وف حديث أَب ُر ْهمٍ سأَله النب صلّى اللّه عليه وسلّم عمن تلّف م ِن غفار فقال‬
‫لمْرُ الثّطاطُ ؟ هو جع ثَطّ وهو الكوْسَجُ الذي عَرِيَ وجهُه من الشعر إِلّ طاقاتٍ‬
‫ما فعل النفَرُ ا ُ‬
‫ف أَسفل حَنَكِه وروي هذا الديث ما فعل المْر النّطانِطُ ؟ جع نَطْناطٍ وهو الطويل قال أَبو‬
‫حات قال أَبو زيد مرة رجل أَثَطّ فقلت له تقول أَثطّ ؟ قال سعتها وجع الثّطّ َأثْطاطٌ عن كراع‬
‫والكثي ثُطّ وثُطّانٌ وثِطاطٌ وثِطَطةٌ وقد ثَطّ يَثِطّ ويَثُطّ ثَطَطا وثَطاطةً وثُطُوطةً فهو أَثَطّ وثَطّ قال‬
‫ابن دريد الصدر الثّطَطُ والسم الثّطاطةُ والثّطوطةُ قال ابن سيده ولعمري إِنه فرق حسن‬
‫وامرأَة ثَطّاء ل إِسْبَ لا يعن ِشعْرةَ َركَبِها والثطّاء ُدوَيْبّة َتلْسَعُ الناس قيل هي العنكبوت‬

‫( ‪)7/267‬‬
‫( ثعط ) الثّعيطُ دُقاقُ َرمْل َسيّالٍ تنقله الريح والّثعِطُ اللحم التغيّرُ وقد َثعِطَ َثعَطا وكذلك‬
‫اللد إِذا َأنَْتنَ وتقطّع قال الَزهري أَنشدن أَبو بكر ي ْأكُل َلحْما بائتا قد َثعِطا َأكْثَرَ منه ا َلكْلَ‬
‫حت خَرِطا قال وخَرِطَ به إِذا ُغصّ به قال الوهري والّثعَطُ مصدر قولك َثعِطَ اللحمُ أَي أَنت‬
‫وكذلك الاء قال الراجز ومَنْهَلٍ على غَشَاشٍ وفَلَطْ شَرِبْتُ منه بي كُرْهٍ وَثعَطْ وقال أَبو عمرو‬
‫شقّقت وقال بعض شعراء هذيل يَُثعّ ْطنَ‬
‫إِذا َمذِرَت البيضة فهي الّثعِطةُ وَثعِطَتْ شفَتُه وَ ِرمَتْ وت َ‬

‫خنَه‬
‫ب و ُهنّ سُودٌ إِذا خاَلسْنَه فُ ُلحٌ فِدامُ العَرابُ ثَرُ الَزَم واحدته عَرابةٌ ُيَثعّطْنَه يَ ْرضَ ْ‬
‫العَرا َ‬
‫وَيدْ ُققْنَه ُفلُح جع الفَلْحاء الشفة فِدامٌ هَرِماتٌ‬

‫( ‪)7/268‬‬
‫( ثلط ) الثّ ْلطُ هو سلْح الفِيلِ ونوه من كل شيء إِذا كان رقيقا وثلَط الّثوْرُ والبعيُ والصبّ‬
‫يَ ْثلِطُ ثَلْطا َسلَح سَلْحا رقيقا وقيل إِذا أَلقاه سهْلً رقيقا وف الصحاح إِذا أَلقى بَعره رقيقا قال‬
‫جوُه هو يَثْلِطُ َثلْطا وف الديث فبالَتْ وثَ َلطَتْ الثّ ْلطُ الرقيق‬
‫أَبو منصور يقال للِنسان إِذا رقّ نَ ْ‬
‫من الرجيع قال ابن الَثي وأَكثر ما يقال للِبل والبقر والفِيَلةِ وف حديث علي كرم اللّه وجهه‬
‫كانوا يَ ْبعَرُون َبعَرا وأَنتم َتثْ ِلطُون َثلْطا أَي كانوا يتغوّطون يابسا كالبعر لَنم كانوا قليلي الَكل‬
‫والآكل وأَنتم تثلِطون رقيقا وهو إِشارة إِل كثرة الآكل وتََن ّوعِها ويقال ثَ َلطْتُه ثَلْطا إِذا رميتَه‬
‫ختَه به قال جرير يا ثَلْطَ حامِضةٍ تَ َربّ َع ماسِطا مِنْ واسِطٍ وتَرَبّعَ القُلّما‬
‫بالثّلْطِ ولطَ ْ‬

‫( ‪)7/268‬‬
‫( ثلمط ) الثّ ْلمَطةُ السْتِرْخاء وطي َث ْلمَطٌ‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫( ثط ) الّثمْطُ الطي الرقيق أَو العجي إِذا أَفْرَط ف الرّقةِ‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫( ثنط ) الليث الثّ ْنطُ خُروج الكمأَةِ من الَرض والنباتُ إِذا صدَع الَرضَ وظهر قال وف‬
‫الديث كانت الَرض َتمِيدُ فوقَ الاء فَثَنطها ال ّلهُ بالبال فصارت لا َأوْتادا ابن الَعراب الثنْطُ‬
‫شقّ والنّ ْثطُ التثقيل ومنه خب كعب إِن اللّه تعال لا َمدّ الَرضَ ما َدتْ فثَنَطَها بالبال أَي شقّها‬
‫ال ّ‬
‫فصارت كا َلوْتادِ لا ونَثَطها بالكامِ فصارت كالُ ْثقِلتِ لا قال أَبو منصور فرق ابن الَعراب‬
‫بي الثّنْط والنّثْط فجعل الثّنْطَ َشقّا وجعل النّ ْثطَ إِثْقالً قال وها حَرفان غَريبان قال ول أَدري‬
‫أَعربيان أَم دخيلن قال ابن الَثي وما جاء إِل ف حديث كعب قال ويروى بالباء بدل النون‬
‫من التثبيط وهو التعويق‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫حضْ‬
‫جِ‬
‫( جحط ) جِحِطْ زجر للغنمِ ك ِ‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫( جحرط ) عجوز ِجحْرِطٌ هَرِمة‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫للَ ْنفَعَه ويقال ِجحْرِطٌ‬
‫( جخرط ) عجوز ِجخْرِطٌ هَرِمةٌ قال الشاعر والدّرْدَبِيسُ الِخْرِطُ ا َ‬
‫بالاء الهملة‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫( جرط ) قال ابن بري الَرَطُ ال َغصَصُ قال ناد اليْبي َلمّا رأَيتُ الرّجُلَ ال َعمَلّطا يأْكل لما‬
‫بائتا قد َثعِطا أَكثرَ منه الَكل حت جَرِطا‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫( جلط ) جَلَطَ رأْسَه َيجْ ِلطُه إِذا حلَقه ومن كلم العرب الصحيح َجلَط الرجلُ يَجْ ِلطُ إِذا‬
‫كذَب والِلطُ الُكاذَبةُ الفراء جلَط سيفَه أَي اسَْتلّه‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫للْحِظاء بالظاء العجمة وقيل هي‬
‫( جلحط ) الِ ْلحِطاء الَرض الت ل شجر فيها وقيل هي ا ِ‬
‫للْخِطاء بالاء العجمة والطاء غي العجمة وقيل هي الَزْنُ عن السياف‬
‫اِ‬

‫( ‪)7/269‬‬

‫لزْن لغة ف جلحط‬
‫( جلخط ) الِ ْلخِطاء الَرض الت ل شجر فيها أَو ا َ‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫سدّ دُروزَ السفينة الديدة بالُيوط والِ َرقِ يقال َج ْلفَطَه‬
‫للْفاطُ الذي يَ ُ‬
‫( جلفط ) التهذيب ا ِ‬
‫للْفاطُ إِذا َسوّاه وقَيّرَه قال ابن دريد هو الذي يُجَ ْلفِطُ السفن فيُدخل بي مَسامِي الَلواح‬
‫اِ‬
‫وخُروزها مُشاقةَ ال َكتّانِ ويسَحُه بالزّفْت والقارِ وفعله الَ ْلفَطةُ‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫( جلمط ) جَلْمطَ رأْسَه حلَق شعره قال الوهري واليم زائدة واللّه أَعلم‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫لبَط مثل العَ َربِ من آثارِ الُ ْرحِ وقد حَِبطَ حَبَطا وأَحْبَطَه الض ْربُ الوهري يقال‬
‫( حبط ) ا َ‬
‫حَبِط الرحُ حَبَطا بالتحريك أَي َعرِب ونُكس ابن سيده والَبَطُ وجع يأْخذ البعي ف بطْنه من‬
‫حبَطُ قال‬
‫َكلٍ َيسَْتوْبِلُه وقد َحبِطَ حَبَطا فهو حَبِطٌ وإِبِل حَباطَى وحَبَطةٌ وحَبِطَت الِبلُ تَ ْ‬
‫الوهري الَبَطُ أَن تأْكل الاشية فتُكِْثرَ حت تَنَْتفِخَ لذلك بطونُها ول يرج عنها ما فيها‬
‫وحَبِطتِ الشاة بالكسر حَبَطا انتفخ بطنها عن أَكل الذّ َرقِ وهو الَ ْندَقُوقُ الَزهري حَِبطَ بطنُه‬
‫إِذا انتفخ يبَطُ َحبَطا فهو حَِبطٌ وف الديث وإِنّ مّا يُ ْنبِتُ الرّبِيعُ ما َيقْتُلُ حَبَطا أَو يُ ِلمّ وذلك‬
‫الدّاء الُباطُ قال ورواه بعضهم بالاء العجمة من التّخَبّطِ وهو الضْطِرابُ قال الَزهريّ وأَما‬
‫قول النب صلّى اللّه عليه وسلّم وِإنّ ما يُنبِت الربيعُ ما يقْتُلُ حَبَطا أَو يُلمّ فإِن أَبا عبيد فسر‬
‫الََبطَ وترك من تفسي هذا الديث أَشياء ل يَستغْن أَهلُ العلمِ عن مَعْرِفتها فذكرت الديث‬
‫على وجهه لُ َفسّر منه كلّ ما يتاجُ من تفسيه فقال وذَكره سنده إِل أَب سعيد الدري انه‬
‫قال جلس رسولُ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم على الِنْب وجَلسنا حولَه فقال إِن أَخاف عليكم‬
‫َب ْعدِي ما ُيفْتَحُ عليكم من زَهرةِ الدنيا وزِينتِها قال فقال رجل َأوََيأْت اليُ بالشرّ يا رسول اللّه ؟‬
‫قال فسكت عنه رسولُ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم ورأَيْنا أَنه يُنْزَلُ عليه فأَفاقَ َي ْمسَحُ عنه‬
‫الرّحضاء وقال أَين هذا السائلُ ؟ وكأَنه َح ِمدَه فقال إِنه ل يأْت اليُ بالشرّ وِإنّ ما يُنبِت الربيعُ‬
‫لضِر فإِنا أَكلت حت إِذا امتلَت خاصرتاها اسَتقْبَلَتْ عيَ‬
‫ما يَقتل حبَطا أَو يُلمّ إِلّ آكِلةَ ا َ‬
‫الشمسِ فثَلَطَتْ وبالَتْ ث رَتعَتْ وإِن هذا الال َخضِرةٌ حُلوةٌ وِنعْم صاحبُ الُسْلمِ هو لن َأعْطى‬

‫الِسْكيَ واليتيمَ وابنَ السبيلِ أَو كما قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم وإِنه مَن يأْخذه بغي‬
‫حقه فهو كالكل الذي ل يشبع ويكون عليه شهيدا يوم القيامة قال الَزهري وإِنا َتقَصّيْتُ‬
‫رواية هذا الب لَنه إِذا بُِترَ اسَْتغْ َلقَ معناه وفيه مثلن ضرَب أَحدَها لل ُمفْرِط ف جع الدنيا مع‬
‫مَنْعِ ما جَع من حقّه والثل الخر ضربه لل ُمقَْتصِد ف جْعِ الال وبذْلِه ف حقّه فأَما قوله صلّى‬
‫اللّه عليه وسلّم وِإنّ ما يُنبت الربيعُ ما يقتل حبَطا فهو مثل الَرِيصِ وا ُلفْرِط ف المْع والنْع‬
‫وذلك أَن الربيع يُنبت أَحْرار العشب الت َتحْ َلوْلِيها الاشيةُ فتستكثر منها حت تَ ْنَتفِخَ بطونا‬
‫حرِصُ عليها وَيشِحّ على ما جَع حت ينَعَ ذا القّ حقّه منها‬
‫وتَهْ ِلكَ كذلك الذي يمع الدنيا ويَ ْ‬
‫يَ ْه ِلكُ ف الخرة بدخول النار واسْتِيجابِ العذابِ وأَما مثل ا ُلقَْتصِد الحمود فقوله صلّى اللّه‬
‫لتْ خَواصِرُها استقبلت عيَ الشمسِ‬
‫لضِر فإِنا أَكلت حت إِذا امت َ‬
‫عليه وسلّم إِلّ آكِلةَ ا َ‬
‫ضرَ ليس من أَحْرارِ البقول الت تستكثر منها الاشية‬
‫ل ِ‬
‫فثَ َلطَتْ وبالَتْ ث رتعت وذلك أَن ا َ‬
‫فتُ ْهلِكه أَكلً ولكنه من الَنْبةِ الت تَرْعاها بعد هَيْجِ العُشْبِ ويُبْسِه قال وأَكثر ما رأَيت العرب‬
‫لضِرَ ما كان أَ ْخضَرَ من الَلِيّ الذي ل يصفَرّ والاشيةُ تَرَْتعُ منه شيئا شيئا ول تستكثر‬
‫يعلون ا َ‬
‫منه فل تبَطُ بطونُها عنه قال وقد ذكره طرَفةُ فبي أَنه من نبات الصيف ف قوله كَبَناتِ ا َلخْرِ‬
‫لضِرُ من كَلِ الصيفِ ف القَيْظِ وليس من أَحرارِ‬
‫لضِرْ فا َ‬
‫َي ْمأَدْنَ إِذا َأنْبَتَ الصيْفُ عَسالِيجَ ا َ‬
‫بُقولِ الرّبيع والّن َعمُ ل َتسَْتوْبِلُه ول َتحْبَطُ بطونُها عنه قال وبناتُ مَخْرٍ أَيضا وهي سحائبُ يأْتِيَ‬
‫قُبُلَ الصيف قال وأَما الُضارةُ فهي من البُقول الشّ ْتوِيّة وليست من الَنْبة فضرب النب صلّى‬
‫جعِها ول يُسْرِفُ ف َقمّها‬
‫لضِرِ مثلً لن َيقَْتصِد ف أَخذ الدنيا و ْ‬
‫اللّه عليه وسلّم آكِلةَ ا َ‬
‫( * قوله « قمها » أي جعها كما بامش الصل )‬
‫لضِر أَل تراه قال فإِنا إِذا أَصابت من‬
‫والِرص عليها وأَنه ينجو من وَبالِها كما نَجَتْ آكلةُ ا َ‬
‫لضِر استقبلت عي الشمس فثَلطت وبالت ؟ وإِذا ثلطت فقد ذهب حبَطُها وإِنا َتحْبَطُ‬
‫اَ‬
‫الاشيةُ إِذا ل تَثْلِطْ ول تَبُلْ وأْتُ ِطمَت عليها بطونا وقوله إِل آكلة الضر معناه لك ّن آكلة الضر‬
‫ضةُ وحَثّ على‬
‫وأَما قول النب صلّى اللّه عليه وسلّم إِن هذا الال َخضِرةٌ ُحلْوة ههنا الناعمة ال َغ ّ‬
‫إِعطاء الِسكي واليتيم منه مع حَلوتِه و َرغْبةِ الناس فيه لَيقِيَه ال ّلهُ تبارك وتعال وبالَ َن ْعمَتِها ف‬
‫دنياه وآخرته والَبطُ أَن تأْكل الاشية فتكثر حت تنتفخ لذلك بطونا ول يرج عنها ما فيها ابن‬
‫سيده والَبطُ ف الضّ ْرعِ َأهْونُ الو َرمِ وقيل الَبطُ النْتِفاخُ أَين كان من داء أَو غيه وحَبِطَ‬
‫جِلدُه وَ ِرمَ ويقال فرس َحبِطُ ال ُقصَيْرَى إِذا كان مُنَْتفِخَ الاصرتي ومنه قول العدي فَلِيق النّسا‬
‫صدَعِ الَ ْشعَبِ قال ول يقولون حَبِط الفرسُ حت ُيضِيفُوه إِل‬
‫حَبِيط ا َلوْ ِقفَيْ نِ يَسَْتنّ كال ّ‬
‫ال ُقصَيْرَى أَو إِل الاصِرةِ أَو إِل ا َلوْقِفِ لَن حَبطَه انتفاخُ بطنِه واحْبَ ْن َطأَ الرجلُ انتفخ بطنه‬
‫والَبَ ْن َطأُ يهمز ول يهمز الغَلِيظ ال َقصِي البطِيُ قال أَبو زيد ا ُلحْبَ ْنطِئ مهموز وغي مهموز‬
‫المْتَلئ غضَبا والنون والمزة والَلف والباء زَوائدُ لللاق وقيل الَلف لللاق بسفرجل‬

‫ورجل حَبَنْطىً بالتنوين وحَبَنْطاةٌ ومُحْبَنْطٍ وقد احْبَ ْنطَيْتَ فإِن َحقّ ْرتَ فأَنت باليار إِن شئت‬
‫حذفت النون وأَبدلت من الَلف ياء وقلت حَُبيْطٍ بكسر الطاء منونا لَن الَلف ليست للتأْنيث‬
‫فيفتح ما قبلها كما نفتح ف تصغي حُبْلى وبُشْرى وإِن بقّيت النون وحذفت الَلف قلت حُبَيِْنطٌ‬
‫وكذلك كل اسم فيه زيادتان لللاق فاحذف أَيّتَهما شئت وإِن شئتَ أَيضا ع ّوضْتَ من‬
‫الحذوف ف الوضعي وإِن شئتَ ل ُتعَوّضْ فإِن عوّضت ف ا َلوّل قلت حُبَيّطٍ بتشديد الياء‬
‫والطاء مكسورة وقلت ف الثان ُحبَيْنِيطٌ وكذلك القول ف َعفَرْن وامرأَة حََبنْطاةٌ قصية َدمِيمةٌ‬
‫عَظيمةُ الب ْطنِ والَبَنْطى ا ُلمْتلئ غضَبا أَو بطنة وحكى اللحيان عن الكسائي رجل حَبَنْطىً‬
‫مقصور وحِبَنْطىً مكسور مقصور وحَبَنْطأٌ وحَبَنْ َطأَةٌ أَي مُمْتلئ غيظا أَو بِطنة وأَنشد ابن بري‬
‫ش ْدتُ ل أَحْبَ ْنطِي ول أُحِبّ َكثْرةَ الّت َمطّي قال وقال ف الهموز ما لك تَ ْرمِي‬
‫للراجز إِن إِذا أَْن َ‬
‫بالَن إِلينا مُحْبَ ْنطِئا مُنَْتقِما علينا ؟ وقد ترجم الوهري على حَبْ َطأَ قال ابن بري وصوابه أَن‬
‫يذكر ف ترجة حبط لَن المزة زائدة ليست بأَصلية وقد احْبَ ْن َطأْت واحَْبنْطَيْت وكل ذلك من‬
‫الَبطِ الذي هو الو َرمُ ولذلك حكم على نونه وهزته أَو يائه أَنما مُلْحِقتان له ببناء سَفَرْجل‬
‫حبَنْطِيا على باب النة فسروه‬
‫والُحَْبنْطِئُ اللّزِقُ بالَرض وف الديث إِن السّقط ليَظَلّ مُ ْ‬
‫ستَبْطِئُ للشيء وبالمز العظيم البطن قال ابن الَثي ا ُلحْبَ ْنطِئُ‬
‫مُتَ َغضّبا وقيل ا ُلحْبَ ْنطِي الُت َغضّبُ الُ ْ‬
‫بالمز وتركه ا ُلَت َغضّبُ الُسَْتبْطِئُ للشيء وقيل هو المتنِعُ امتِناعَ طلَبٍ ل امتناع إِباء يقال‬
‫احبنطأْت واحْبَ ْنطَيْت والنون والمزة والَلف والياء زوائد لللاق وحكى ابن بري ا ُلحْبَنطِي‬
‫سدَه واللّه أَحْبَطه وف‬
‫بغي هز التغضّبُ وبالمز النتفخ وحَبِطَ حبْطا وحُبوطا َعمِلَ عَملً ث أَ ْف َ‬
‫سدَه قيل حَبِطَ َع َملُه وأَحْبَطَه‬
‫التنيل فأَحْبَطَ أَعمالَهم الَزهري إِذا عمل الرجل عملً ث أَفْ َ‬
‫شرِكُ به وقال ابن السكيت يقال حَِبطَ عملُه يَحَْبطُ حبْطا‬
‫صاحبُه وأَحَْبطَ اللّه أَعمالَ من يُ ْ‬
‫وحُبُوطا فهو حَبْطٌ بسكون الباء وقال الوهري بطل ثوابه وأَحبطه اللّه وروى الَزهري عن أَب‬
‫حبِطُ حُبوطا قال الَزهري ول‬
‫زيد أَنه حكى عن أَعراب قرأَ فقد حبَط عملُه بفتح الباء وقال يَ ْ‬
‫أَسع هذا لغيه والقراءة فقد حَبِط عملُه وف الديث أَحْبَط اللّه عمله أَي َأبْ َطلَه قال ابن الَثي‬
‫وأَحْبَطه غيُه قال وهو من قولم حَبِطَت الدابةُ حَبطا بالتحريك إِذا أَصابت مَرْعىً طيّبا‬
‫فأَفرطت ف الَكل حت تنتفخ فتموت والَبَطُ والَِبطُ الرث بن مازِنِ بن مالك بن عمرو بن‬
‫تَميم سي بذلك لَنه كان ف سفر فأَصابه مثل الَبَط الذي يصيبُ الاشية فَنسَبُوا إليه وقيل إِنا‬
‫لبَطاتُ أَبناؤه على جهة النسَب والنّسْبة‬
‫سي بذلك لَن بطنه وَ ِرمَ من شيء أَكله والَبِطاتُ وا َ‬
‫إِليهم حَُبطِ ّي وهم من تيم والقياس الكسر وقيل الَبِطاتُ الرثُ بن عمرو بن تَميم والعَنْبَرُ بن‬
‫عمرو والقُلَيْبُ بن عمرو ومازِنُ بن مالك بن عمرو وقال ابن الَعراب ولقي َد ْغفَلٌ رجلً فقال‬
‫له من أَنت ؟ قال من بن عمرو بن تيم قال إِنا عمرو عُقابٌ جاثِمةٌ فالبطات عُُنقُها والقُلَيْبُ‬
‫خلَبُها و َكعْب ذنبها يعن‬
‫رأْسها وأُ َسّيدٌ وا ُلجَ ْيمُ جَناحاها والعَنْبَرُ جِثْوتُها وجَثوتُها ومازنٌ مِ ْ‬

‫سوَرُ بن عباد الَبَطِيّ‬
‫بالثوة بدنا ورأَْسها الَزهري الليث الَبِطاتُ حيّ من بن تيم منهم ا ِل ْ‬
‫لبِطِ قالوا حَبَطِيّ وإِل َسلِمةَ َس َلمِيّ وإِل َشقِرةَ َشقَرِيّ‬
‫يقال فلن البطي قال وإِذا نسبوا إِل ا َ‬
‫وذلك أَنم كرهوا كثرة الكسرات ففتحوا قال الَزهري ول أَرى حَبْط العَمل وُبطْلنه مأْخوذا‬
‫حبَطُ غي أَنم سكنوا الباء‬
‫إِل من حبَط البطن لَن صاحب البطن يَ ْه ِلكُ وكذلك عملُ النافق يَ ْ‬
‫حبَطُ حبْطا وحركوها من حَِبطَ بطنه َيحْبَطُ حَبَطا كذلك أُثبت لنا عن‬
‫من قولم حَبِطَ عمله يَ ْ‬
‫ابن السكيت وغيه ويقال حَِبطَ دم القتيل يَحَْبطُ حَبْطا إِذا ُهدِرَ وحَبِطَتِ البئر حبْطا إِذا ذهب‬
‫ماؤُها وقال أَبو عمرو الِحْباطُ أَن ُت ْذهِب ماء الرّكيّة فل يعود كما كان‬

‫( ‪)7/269‬‬
‫لثَطُ كال ُغدّةِ أَتى به ف وصف ما ف بُطونِ الشاء‬
‫( حثط ) الَزهري قال أَبو يوسف السجزي ا َ‬
‫قال ول أَدري ما صحته‬

‫( ‪)7/272‬‬
‫لشْطُ الكَشْطُ‬
‫( حشط ) الَزهري خاصة عن ابن الَعراب ا َ‬

‫( ‪)7/272‬‬
‫ط وضْع الَحْمالِ عن الدّوابّ تقول‬
‫لّ‬
‫حطّه حَطّا فاْنحَطّ وا َ‬
‫لطّ ال َوضْعُ حطّه يَ ُ‬
‫( حطط ) ا َ‬
‫شدّوا السّروجَ أَي إِذا قضيتم الَجّ‬
‫حَ َططْتُ عنها وف حديث عمر إِذا َحطَطُْتمُ الرّحالَ ف ُ‬
‫شدّوا السّروج على اليل للغَزْو وحَطّ‬
‫وحَطَ ْطتُم رِحالَكم عن الِبل وهي الَكْوارُ والَتاع ف ُ‬
‫لمْلَ عن البعي ُيطّه حَطّا أَنزله وكلّ ما أَنزله عن ظهر فقد حطه الوهريّ حطّ الرحلَ‬
‫اِ‬
‫حطّ ا َلنْزِلُ وا ِلحَطّ من الَدواتِ وقال ف مكان آخَر من‬
‫والس ْرجَ والقوْسَ وحَطّ أَي نزَل والَ َ‬
‫جلّدون الدّفاتر حديدة معطوفة الطرَف وأَدِي مَحْطُوطٌ وأَنشد تُبِيُ‬
‫أَدوات النّطّاعِيَ الذين يُ َ‬
‫شرُ وحطّ ال ّلهُ عنه وِزْرَه ف الدعاء وضَعَه مَثَلٌ‬
‫وتُبْدي عن عُروقٍ كَأنّها َأ ِعّنةُ َخرّازٍ تُحَطّ وتُبْ َ‬
‫بذلك أَي خفّفَ اللّه عن ظَهْ ِركَ ما أَْثقَلَه من الوِزْر يقال حطّ اللّه عنك وزرك ول أَْن َقضَ ظهرَك‬
‫ل ّطةُ وحكي أَنّ بن إِسرائيل إِنا قيل لم وقولوا‬
‫حطّه عنه والسم ا ِ‬
‫حطّه وِزْرَه سأَله أَن يَ ُ‬
‫واست َ‬
‫لطّة قال أَبو إِسحق ف قوله‬
‫حِطّة ليَسَْتحِطّوا بذلك َأوْزارَهم فتُحَطّ عنهم وسأَله الِطّيطى أَي ا ِ‬
‫تعال وقولوا حِطّة قال معناه قولوا مسأَلتُنا ِحطّة أَي حطّ ذنوبنا عنا وكذلك القراءة وارتفعت‬

‫سأَلتُنا حِطّة أَو َأمْرُنا حِ ّطةٌ قال ولو قرئت ِح ّطةً كان وجها ف العربية كأَنه قيل لم‬
‫على معن مَ ْ‬
‫قولوا ا ْحطُطْ عنّا ذنوبَنا حِ ّطةً فحرّفوا هذا القول وقالوا لفظة غي هذه اللفظة الت ُأمِروا با‬
‫وجلة ما قالوا أَنه أَمر عظيم ساهم اللّه به فاسقِيَ وقال الفراء ف قوله تعال وقولوا حطة يقال‬
‫واللّه أَعلم قولوا ما أُمرت به حطةٌ أَي هي حطة فخاَلفُوا إِل كلم بالنَّبطِّيةِ فذلك قوله تعال‬
‫فبدّل الذين ظلموا قولً غي الذي قيل لم وروى سعيد بن جبي عن ابن عباس ف قوله تعال‬
‫وادْخُلُوا الباب ُسجّدا قال رُكّعا وقولوا حطةٌ مغفرة قالوا حِنْطةٌ ودخلوا على أَسْتاهِهم فذلك‬
‫قوله تعال فبدّل الذين ظلموا قولً غي الذي قيل لم وقال الليث بلغنا أَن بن إِسرائيل حي قيل‬
‫لم قولوا حِ ّطةٌ إِنا قيل لم كي يسَْتحِطّوا با أَوزارهم فُتحَطّ عنهم وقال ابن الَعراب قيل لم‬
‫قولوا حطة فقالوا حنطة شقايا أَي حنطة جيدة قال وقوله عزّ وجلّ حطة أَي كلمة َتحُطّ عنكم‬
‫خطاياكم وهي ل إِله إل اللّه ويقال هي كلمة أُمر با بنو إِسرائيل لو قالوها لُطّت أَوزارهم‬
‫حطّ عنه خطاياه‬
‫وحَطّه أَي َحدَرَه وف الديث من ابتله اللّه ببَلء ف َجسَده فهو له حِ ّطةٌ أَي تُ َ‬
‫حطّه إِذا أَنزله وأَلقاه وف الديث إِن الصلة تسمى ف‬
‫وذنوبُه وهي ِفعْلةٌ من حَطّ الشيءَ يَ ُ‬
‫حطّ حُطوطا وكسر‬
‫حطّ حَطّا وحُطوطا رَ ُخصَ وكذلك انْ َ‬
‫سعْرُ يَ ُ‬
‫التوراة َحطُوطا وحَطّ ال ّ‬
‫سعْرُ‬
‫سعْرُ وقُطّ ال ّ‬
‫وانكسر يريد فَتَر وقال الَزهري ف هذا الكان ويقال ِسعْر َمقْطُوط وقد قَطّ ال ّ‬
‫سعْر ول يزد ههنا على هذا اللفظ والَطاطةُ والُطائطُ والَطِيطُ الصغي وهو من‬
‫وقَطّ ال ّلهُ ال ّ‬
‫هذا لَن الصغي مَحْطُوط أَنشد قطرب إِنّ حِرِي حُطائطٌ بُطائط كأَثَر الظّبْيِ بَنْبِ الغائط بُطائطٌ‬
‫إِتباع وقال مليح بكلّ حَطِيطِ ال َكعْبِ ُد ْرمٌ حُجولُه َترَى الَجْ َل منه غامِضا غيَ مُقْ َلقِ وقيل هو‬
‫القصي أَبو عمرو الُطائطُ الصغي من الناس وغيهم وأَنشد والشّيْخُ مِثْل النّسْر والُطائطِ‬
‫والنّسْوةِ الَرامِل الَثالِطِ قال الَزهري وتقول صِبْيان الَعراب ف أَحاجِيهم ما حُطائطٌ بُطائط‬
‫لطّانُ التّ ْيسُ‬
‫َتمِيسُ تت الائط ؟ يعنون الذّرةَ والَطاطُ ِشدّةُ ال َعدْوِ والكَعْبُ الَطِيطُ ا َلدْ َرمُ وا ِ‬
‫وحطّانُ من أَساء العرب والُطائطة بَثْرةٌ صغية حراء وجارية مَحْطُوطةُ الَ ْتنَيْن مدودَتُهما وقال‬
‫حطُوطةُ الَتْنَ ْينِ غيُ مُفاضةٍ وأَنشد الوهري‬
‫الَزهري مدودة حسنَة مستوية قال النابغة مَ ْ‬
‫للقطامي بيْضاء مَحْطوطةُ الَ ْتنَ ْينِ بَهُكَنةٌ رَيَا الرّوادِفِ ل ُت ْمغِلْ بَأوْلدِ وأَلْيةٌ مَحْطوطةٌ ل َمأْكَمةَ لا‬
‫والَطُوطُ الَكَمةُ الصّعْبةُ النْحِدار وقال ابن دريد الطوط ا َلكَمةُ الصعبة فلم يذكر ارتفاعا‬
‫ج ْلمُودِ صَخْرٍ حَطّه السّيْلُ‬
‫لدْرُ من عُلْو حطّه َيحُطّه حَطّا فاْنحَطّ وأَنشد كَ ُ‬
‫ول اندارا والَطّ ا َ‬
‫مِنْ عَلِ قال الَزهري والفِعْل اللّزم النطاط ويقال للهَبُوط حَطُوطٌ والُ ْنحَطّ من الَناكِب‬
‫سَتقِ ّل وهو أَحسنها والَطاطةُ بَثْرة ترج بالوجه صغية ُتقَيّحُ‬
‫سَتفِلُ الذي ليس بُرَْتفِعٍ ول مُ ْ‬
‫الُ ْ‬
‫ول ُتقَ ّرحُ والمع حَطاطٌ قال التنخل الذل ووجْهٍ قد رأَيْت ُأمَ ْيمَ صافٍ أَسِيلٍ غيِ جَ ْهمٍ ذي‬
‫حَطاطِ وقد َحطّ وجهُه وأَحَطّ وربا قيل ذلك لن َس ِمنَ وجهُه وتَ َهيّجَ والَطاطةُ الاريةُ الصغية‬
‫تشبّه بذلك وقال الَصمعي الَطاطُ الَبثْر الواحدة حَطاطةٌ وأَنشد الَصمعي لزياد ال ّطمّاحِيّ قامَ‬

‫إِل َعذْراء ف الغُطاطِ َيمْشِي بثل قائم الفُسْطاطِ بُ ْكفَهِرّ اللونِ ذي حَطاطِ قال ابن بري الذي‬
‫رواه أَبو عمرو بُكْ َرهِفّ الُوقِ أَي بُشْرفه وبعده هامَتُه مِثْلُ الفَنِيقِ السّاطِي نِيطَ َب ْقوَيْ شَِبقٍ‬
‫شِرْواطِ َفبَكّها ُموَّثقُ النّياطِ ذُو قوّةٍ ليس بذي وباطِ فداكَها َدوْكا على الصّراطِ ليس َك َدوْكِ‬
‫ط وقام عنها وهو ذُو نَشاطِ وُليّنَتْ من ِشدّةِ الِلطِ قد أَسَْبطَتْ وأَيّما إِسْباطِ وقال‬
‫َبعْلِها الوَطْوا ِ‬
‫لمِيش ا َلصْفَرِ بذي حَطاطٍ مِثْلِ َأيْرِ الَ ْق َمرِ والواحدة حَطاطةٌ قال وربا‬
‫الراجز ث َطعَنْت ف ا َ‬
‫كانت ف الوجه ومنه قول التنخل الذل وو ْجهٍ قد جَ َلوْت ُأمَ ْيمَ صافٍ َكقَرْنِ الشمسِ ليس‬
‫بذي حَطاطِ وقال أَبو زيد الَجرب العي الذي َتبْثُر عينُه ويلزمها الَطاطُ وهو الظّبْظابُ‬
‫لدْ ُحدُ قال ابن سيده والَطاط بالفتح مثل الَبثْر ف باطن الُوق وقيل حَطاطُ ال َكمَرة حُروفُها‬
‫وا ُ‬
‫وحَطّ البعيُ حِطاطا وانْحَطّ اعتمد ف الزّمامِ على أَحد ِشقّيْه قال ابن مقبل برَْأسٍ إِذا اشت ّدتْ‬
‫شَكِيمةُ وجْهِه أَسَرّ حِطاطا ث لنَ فَبغّل وقال الشماخ وإِن ضُرِبَتْ على العِلّت َحطّتْ إِليكَ‬
‫شّيةُ التقدمة ف سيها والشّنُونُ الت‬
‫لتُ ا َلعْداء والادِيةُ الَتانُ الوَحْ ِ‬
‫حِطاطَ هادِيةٍ َشنُونِ العِ ّ‬
‫ح ّطةٌ ف سيها وحَطُوطٌ الَصمعي الَطّ العتماد على السي‬
‫بي السمينةِ والَهْزُولة وَنجِيبةٌ مُنْ َ‬
‫والَطُوطُ النّجِيبةُ السريعة وناقة حَطُوطٌ وقد َحطّتْ ف سيها قال النابغة فما و َخ َدتْ بِثْ ِلكَ‬
‫ذاتُ غَ ْربٍ َحطُوطٌ ف الزّمامِ ول َلجُونُ ويروى ف الزّماعِ وقال الَعشى فل َل َعمْرُ الذي حَطّتْ‬
‫خدِي وسِيقَ إِليها الباقِرُ العَتِلُ‬
‫مَنا ِسمُها تَ ْ‬
‫( * هكذا ورد هذا البيت ف رواية أَب عبيدة وهو ف قصيدة الَعشى مَرويّ على هذه الصورة‬
‫إن لَعمر الذي خطت مناسُها ‪ ...‬له وسِيقَ إِليهِ الباقِرُ‬
‫الغُيُلُ )‬
‫حطّتْ أَي اعْتمدتْ يقال ذلك للنّجِيبةِ السّريعةِ وقال أَبو عمرو اْنحَطّتِ‬
‫حَطّتْ ف سيْرِها وانْ َ‬
‫حطّن فلن من الثمن شيئا والَطِيطةُ كذا وكذا من‬
‫الناقةُ ف سيها أَي أَسرَعتْ وتقول ا ْستَ َ‬
‫الثمن والَطاطُ زُْبدُ اللّبَن وحُطّ البعيُ وحُطّ عنه إِذا َطنِيَ فالَتزَقَتْ رئتُه بَنْبِه فخطّ الرّحْلَ عن‬
‫جَنْبِه بسا ِعدِه َدلْكا حِيالَ الطّنَى حت يَ ْن َفصِلَ عن الَنْبِ وقال اللحيان حُطّ البعيُ الطّنِيّ وهو‬
‫ضجَعَ على جنبه ث يؤخذ وَتِد فُيمَرّ على َأضْلعِه ِإمْرارا ل‬
‫الذي لَزِقَتْ رئته بنبه وذلك أَن ُي ْ‬
‫حرِقُ الَزهري أَبو عمرو حَطّ وحَثّ بعن واحد وف الديث جلس رسولُ اللّه صلّى اللّه‬
‫يُ ْ‬
‫عليه وسلّم إِل ُغصْن شجرة يابسةٍ فقال بيده فحَطّ ورَقها معناه فحَتّ ورَقها أَي َنثَره والَطِيطةُ‬
‫لطُطُ أَيضا‬
‫لطُطُ الَبدان النّاعمة وا ُ‬
‫ما يُحَطّ من جلة حَطائطَ يقال حَطّ عنه حَطِيطةً وافية وا ُ‬
‫حطّه حَطّا سَ َطرَه‬
‫ل ّطةُ ُنقْصانُ الَ ْرتَبة وحَطّ الِلدَ با ِلحَطّ يَ ُ‬
‫سفَلِ وا ِحدَتُها حِ ّطةٌ وا ِ‬
‫مَراتِبُ ال ّ‬
‫صقَلُ با اللد حت َيلِيَ ويَ ْبرُقَ والِحَطّ‬
‫ح ّطةُ حديدة أَو خشبة ُي ْ‬
‫وصقَله ونقَشَه والِحَطّ والِ َ‬
‫لرّازِين يَ ْنقُشون با الَدِيَ قال النّمر‬
‫بالكسر الذي يُو َشمُ به ويقال هو الديدة الت تكون مع ا َ‬
‫بن َتوْلب كأَنّ مِحَطّا ف َيدَيْ حارِثِّيةٍ صَناعٍ عَلَتْ مِن به الِ ْلدَ مِن عَل وأَما الذي ف حديث‬

‫سُبَيْعةَ الَسلمية فحَطّت إِل الشاب أَي مالَتْ إِليه ونزلت بقلبها نوه والُطاطُ الرائحة الَبيثةُ‬
‫حطَ ف مشيه وعمله أَسرع وَيحْطُوط وادٍ مَعْروف و ِعمْرانُ بن ِحطّانَ بكسر الاء وهو‬
‫وحَطْ َ‬
‫ِفعْلنُ وحُطائِطُ بن َي ْعفُرَ أَخو الَسْودِ بن يعفُرَ‬

‫( ‪)7/272‬‬
‫( حطمط ) الَزهري ف الرباعي أَبو عمرو الِ ْطمِطُ الصغي من كل شيء صبّ ِح ْطمِطٌ وأَنشد‬
‫لرِْبعِيّ الزبيي إِذا هَنِيّ حِ ْطمِطٌ مِثلُ الوَ َزغْ يضْ ِربُ منه رأْسه حت اْنثَلَغْ‬

‫( ‪)7/276‬‬
‫ل ْمقِ‬
‫( حطنط ) الَزهري حَ َطنْطَى ُيعَيّرُ با الرجلُ إِذا ُنسِبَ إِل ا ُ‬

‫( ‪)7/276‬‬
‫ل ْيقَطُ والَ ْيقُطانُ ذكر الدّرّاج قال الطرمّاح من الُوذِ َكدْراء السّراةِ وبَ ْطنُها َخصِيفٌ‬
‫( حقط ) ا َ‬
‫لصِيفُ لون أَبيض وأَسود كلون الرّماد وقال ابن‬
‫خطّطُ وا َ‬
‫سيّحُ الُ َ‬
‫سيّحِ الُ َ‬
‫َك َلوْنِ الَ ْيقُطانِ الُ َ‬
‫ل ْيقُطانُ والُنثى حَ ْيقُطانةٌ‬
‫خالويه ل يفتح أَحد قاف الَيْقطان إِل ابن دريد وسائر الناس ا َ‬
‫لقْطةُ الرأَة الَفيفة السم النّزِقةُ‬
‫لقَطُ خفة السم وكثرة الركة وا َ‬
‫وا َ‬

‫( ‪)7/276‬‬
‫ج و َغضِبَ واجتهد الوهري أَحْلَطَ الرجلُ ف‬
‫( حلط ) حَلَطَ حَلْطا وأَ ْحلَطَ واحَْتلَطَ حَلَفَ وَل ّ‬
‫اليمي إِذا اجتهد قال ابن أَحر و ُكنّا و ُهمْ كابْنْ سُباتٍ َتفَرّقا ِسوًى ث كانا مُنْجِدا وتِهامِيا فأَلقَى‬
‫التّهامي منهما بلَطاتِه وأَحْلطَ هذا ل َأعُودُ ورائِيا‬
‫( * قوله « ل أَعود ورائيا » ف الَصل بازاء البيت ل أري مكانيا أ ه وهي رواية الوهري )‬
‫لَطاتُه ِثقَلُه يقول إِذا كانت هذه حالَهما فل يتمعان أَبدا والسباتُ الدهر الَزهري قال ابن‬
‫الَعراب ف قول ابن أَحر وأَحْلَط هذا أَي أَقام قال ويوز َحلَفَ قال الَزهري والحْتِلطُ‬
‫الجتهادُ ف مَحْلٍ ولَجاجةٍ الوهري الحْتِلطُ الغضَب والضجَر ومنه حديث عبيد بن عمي إِنا‬
‫قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم كشاتَ ْينِ بي غََنمَيِ فاحْتلَط عُبَ ْيدٌ و َغضِب وف كلم‬

‫عَ ْلقَمةَ بن عُلثة إِن َأوّل العِيّ الحْتِلطُ وأَ ْسوَأ القوْلِ الِفْراطُ قال الشيخ ابن بري يقال حَلَطَ‬
‫ف الي وخَلَطَ ف الشرّ ابن سيده وحَلِطَ عليّ حَلَطا واحْتَلَطَ َغضِب وأَحْ َلطَه هو أَغضَبه‬
‫للْطُ الِقامة بالكان قال والِلطُ‬
‫سمِ وا َ‬
‫للْطِ الق َ‬
‫الَزهري عن ابن الَعراب الَلْطُ ال َغضَبُ من ا َ‬
‫للُطُ ا ُلقْسِمون على الشيء والُلُط ا ُلقِيمون ف الكان‬
‫ال َغضَب الشديد قال وقال ف موضعٍ ا ُ‬
‫والُ ُلطُ الغَضابَى من الناس والُلُط الائمون ف الصّحارِي عِشقا ابن سيده وأَحْ َلطَ الرجل نزل‬
‫بدار مَهْلكةٍ وف التهذيب حَلَط فلن بغي أَلف وأَحْلَط بالكان أَقام وأَحْلَط الرجلُ البعيَ أَدخل‬
‫قضيبه ف حَياءِ الناقة والعروف بالاء معجمة‬

‫( ‪)7/276‬‬
‫للَبِط ُة وهي الائة من الِبل إِِل ما بلغت‬
‫( حلبط ) شر يقال هذه ا ُ‬

‫( ‪)7/276‬‬
‫ح ِمطُه َحمْطا قشَره وهذا ِفعْلٌ ماتٌ والَماطةُ حُرْقةٌ وخُشونةٌ يدُها‬
‫( حط ) َحمَطَ الشيءَ يَ ْ‬
‫الرجل ف حَ ْلقِه وحَماطةُ القلب سَوادُه وأَنشد ثعلب ليتَ الغُرابَ رَمى حَما َطةَ قَلْبِه َعمْرٌو‬
‫بأسْ ُهمِه الت ل ُت ْلغَبِ وقولم َأصَبْتُ حَماطةَ قلبِه أَي حَّبةَ قَلبِه الَزهري يقال إِذا ضَرَبْتَ فَأوْجِع‬
‫حمِيطُ أَن ُيضْ َربَ الرج ُل فيقولَ ما َأوْجَعن‬
‫حمّطْ فإِن التّحْميطَ ليس بشيء يقول بالِغْ والت ْ‬
‫ول تُ َ‬
‫ضرْبُه أَي ل يُبالِغْ الَزهري الَماطُ من َثمَر اليمن معروف عندهم يُؤكل قال وهو يشبه التّي‬
‫ل ْوخِ ابن سيده الَماطُ شجر التي البليّ قال أَبو حنيفة أَخبن‬
‫قال وقيل إِنه مثل فِرْ ِسكِ ا َ‬
‫بعض الَعراب أَنه ف مثل نبات التي غي أَنه أَصغر ورقا وله تي كثي صغار من كل لون أَسود‬
‫وأَملح وأَصفر وهو شديد اللوة يُحْ ِرقُ الفم إِذا كان رطبا وَي ْعقِرُه فإِذا جَفّ ذهب ذلك عنه‬
‫وهو ُيدّخَر وله إِذا جَفّ مَتان ٌة وعُلوكة والِبل والغنم ترعاه وتأْكل نَبْتَه وقال مرّة الَماط التي‬
‫البليّ والَماطُ شجر من نبات جبال السّراةِ وقيل هو الَفانَى إِذا يَِبسَ قال أَبو حنيفة هو مثل‬
‫شنُ ا َلسّ الواحدة منها حَماطةٌ أَبو عمرو إِذا يبس الَفانَى فهو الماط قال‬
‫الصّلّيانِ إِل أَنه خَ ِ‬
‫الَزهري الَماطةُ عند العرب هي الَلَم ُة وهي من الَنْبةِ وأَما الَفانَى فهو من العُشْب الذي‬
‫يَتناثَر الوهري الَماطُ يَبِيسُ الَفانَى تأْلفه اليات يقال شيطانُ حَماط كما يقال ذئبُ غَضا‬
‫حلِفُ حِيَ أَحْلِفُ ك ِمثْل شَيْطانِ‬
‫جرِدٌ تَ ْ‬
‫وتَيْسُ حُلّبٍ قال الراجز وقد شبه الرأَة بَّيةٍ له عُرْف عَنْ َ‬
‫الَماطِ َأعْرَفُ الواحدة حَماطة الَزهري العرب تقول لِنْسٍ من اليّاتِ شيطانُ الَماط وقيل‬
‫الماطة بلغة هذيل شجر عِظامٌ تنبت ف بلدهم تأْلفها اليات وأَنشد بعضهم كَأمْثالِ ال ِعصِيّ‬

‫لمَطِيطُ نبت كالَماطِ وقيل نبت وجعه‬
‫من الَماطِ والَماطُ تب الذّرة خاصّة عن أَب حنيفة وا َ‬
‫لمَطِيطَ ف باب النبات‬
‫لمْطَ بعن القَشْر لغي ابن دريد ول ا َ‬
‫الَماطِيطُ قال الَزهري ل أَسع ا َ‬
‫لمْطاطُ‬
‫لغي الليث وحَماطانُ شجر وقيل موضع قال يا دارَ َس ْلمَى بَماطانَ ا ْس َلمِي وا ِ‬
‫لمْطُوطُ ُدوَيْبّة ف العشب منقوشة بأَلوان شت وقيل الَماطِيطُ اليات الَزهري وأَما قول‬
‫وا ُ‬
‫التلمس ف تشبيهه وَشْيَ الُلَل بالماطيط كأَنا لونُها والصّبْحُ مُ ْنقَشِعٌ قَبْلَ الغَزالةِ َألْوانُ‬
‫الماطِيطِ فإِنّ أَبا سعيد فقال الَماطِيطُ جع َحمَطيطٍ وهي دودة تكون ف البقل أَيام الربيع‬
‫لنّاء شبّه الَُت َلمّسُ وَشْيَ اللل بأَلوان الَماطِيط وحَماط‬
‫مفصّلة بمرة يشبّه با َت ْفصِيلُ البَنانِ با ِ‬
‫حقْنا بالُمولِ وقد عَلَتْ حَماطَ وحرْباء الضّحَى‬
‫موضع ذكره ذو الرمة ف شعره فلمّا َل ِ‬
‫مُتَشاوِسُ‬
‫( * قوله « بالمول » ف شرح القاموس بالدوج وقوله « وحرباء » كذا هو ف الصل‬
‫وشرح القاموس بالاء والذي ف معجم ياقوت وجرباء باليم )‬
‫الَزهري عن ابن الَعراب أَنه ذكر عن كعب أَنه قال أَساء النب صلّى اللّه عليه وسلّم ف‬
‫الكتب السّالِفةِ ممد وأَحد والتوَكّلُ والُختارُ و ِحمْياطا ومعناه حامي الُرَم وفارِقْلِيطا أَي َيفْ ُرقُ‬
‫بي القّ والباطل قال ابن الَثي قال أَبو عمرو سأَلت بعض من أَسلم من اليهود عن ِحمْياطا‬
‫ل َرمَ وينع من الرام ويُوطِئ الَلل‬
‫فقال معناه يْمي ا ُ‬

‫( ‪)7/276‬‬
‫لمْطُوطُ‬
‫ل َمطِيطُ ُدوَيّْبةٌ وجعها الَماطِيطُ قال ابن دريد هي ا ُ‬
‫( حطط ) الَزهري ف الرباعي ا َ‬

‫( ‪)7/278‬‬
‫لنْطةِ والِناطةُ حِرْفَته الَزهري رجل حانِطٌ‬
‫لنّاطُ بائعُ ا ِ‬
‫لنْطةُ البُرّ وجعها حَِنطٌ وا َ‬
‫( حنط ) ا ِ‬
‫كثي الِنْطةِ وإِنه لَحاِنطُ الصّرّةِ أَي عظيمها يعنون صُرّةَ الدراهم الَزهري ويقال َحنَطَ وَنحَطَ‬
‫جدَلَ ا ِلسْحَلُ يَكْبُو حانِطا كَبا إِذا رَبا حانِطا أَراد ناحِطا يَزْفِرُ فقَلَبَه‬
‫إِذا زَفَرَ وقال الزّفَيانُ واْن َ‬
‫حنِطٌ‬
‫ل ومُسْتَ ْ‬
‫وأَهل اليمن يسمون النّبْل الذي يُرْمى به َحنْطا وف نوادر الَعراب فلن حاِنطٌ ِإ ّ‬
‫ل ومُسَْتنْبِلٌ ِإلّ إِذا كان مائلً عليه مَيْلَ عَداو ٍة ويقال للَبقْل الذي بلغ‬
‫سَتقْ ِدمٌ ِإلّ ونابِلٌ إِ ّ‬
‫إِلّ ومُ ْ‬
‫حصَد وقوم حانِطون‬
‫حصَد حانِطٌ وحَنَطَ الزّرْعُ والنبْتُ وأَحْنَطَ وأَجَزّ وأَشْرَى حانَ أَن يُ ْ‬
‫أَن ُي ْ‬
‫على النسَب والِ ْنطِيّ الذي يأْكل الِنْطةَ قال والِنطِئُ الِ ْنطِيّ ُيمْ َنحُ بالعَظيمةِ والرّغائِبْ‬
‫الِ ْنطِئُ القصيُ وحَنِطَ ال ّرمْثُ وحَنَطَ وأَحْنَطَ ابَْيضّ وأَدْرَك وخرجت فيه َثمَرة غباء فبدا على‬

‫قُ َل ِلهِ أَمثالُ قِطَعِ الغِراء وقال أَبو حنيفة أَحْنَطَ الشجرُ والعُشب وحََنطَ َيحْنُطُ حُنوطا أَدرك َثمَره‬
‫الَزهري عن ابن الَعراب َأوْ َرسَ ال ّرمْثُ وأَحْنَطَ قال ومثله َخضَبَ العَرْفَجُ ويقال للرمث َأوّل‬
‫ما يَتَفطّر ليخرج ورقه قد أَ ْقمَل فإِذا ازداد قليلً قيل قد أَدْبَى فإِذا ظهرت خُضرته قيل َبقَلَ فإِذا‬
‫ط ومُحِْنطٌ وإِنه لسن الانِطِ‬
‫ابيضّ وأَدرك قيل حَنِطَ وحَنَطَ قال وقال شر يقال أَحْنَطَ فهو حانِ ٌ‬
‫قال والانِطُ والوارِسُ واحد وأَنشد َتَبدّْلنَ بَعدَ الرّ ْقصِ ف حانِطِ الغَضا أَبانا وغُلّنا به َينْبُتُ‬
‫لنُوط طِيب‬
‫سدْرُ يعن الِبل ابن سيده قال بعضهم أَحَْنطَ ال ّرمْثُ فهو حانِطٌ على غي قياس وا َ‬
‫ال ّ‬
‫يُخلط للميت خاصّة مشتقّ من ذلك لَن الرمث إِذا أَحنط كان لونه أَبيض يضرب إِل الصفرة‬
‫وله رائحة طيبة وقد حَنّطَه وف الديث أَن َثمُودَ لا استيقنوا بالعذاب ت َكفّنُوا بالَنْطاع وتَنّطُوا‬
‫بالصّبِرِ لئل يَجِيفُوا ويُ ْنتِنُوا الوهري الَنُوطُ ذَرِيرة وقد َتحَنّطَ به الرجل وحَنّطَ اليت تَحْنِيطا‬
‫الَزهري هو الَنُوطُ والِناطُ وروي عن ابن جريج قال قلت لعَطاء أَيّ الِناطِ أَحَبّ إِليكَ ؟‬
‫جعَلُ منه ؟ قال ف مَرا ِفقِه قلت وف بطنه ؟ قال نعم قلت وف مَرْجِعِ‬
‫قال الكافور قلت فأَين ُي ْ‬
‫رجليه ومَآبِضه ؟ قال نعم قلت وف رُ ْفغَيْه ؟ قال نعم قلت وف عينيه وأَْنفِه وأُذُنيه ؟ قال نعم‬
‫جعَلُ الكافور أَم يُبَلّ ؟ قال ل بل يابسا قلت أَتكره ا ِلسْك حِناطا ؟ قال نعم قال‬
‫قلت أَيابسا يُ ْ‬
‫قلت هذا يدل على َأنّ كل ما يُ َطيّبُ به اليت من ذَرِيرة أَو مِسْك أَو عنب أَو كافُور من قصَبٍ‬
‫حنَطَ فلن اجترأَ على الوت وهانَتْ عليه‬
‫هِ ْندِيّ أَو صَ ْندَلٍ مدقوق فهو كله حَنوط ابن بري اسْتَ ْ‬
‫الدنيا وف حديث ثابت بن قيس وقد حسَرَ عن فخذيه وهو يتحنط أَي يستعمل الَنُوطَ ف ثيابه‬
‫عند خروجه إِل القتال كأَنه أَراد به الستعداد للموت وَتوْطِيَ النفس بالصبْر على القتال وقال‬
‫ط هو ما يُخلط من الطّيب لَكفان الوتى وأَجْسامهم خاصّة وعَ ْنزُ‬
‫ابن الَثي الَنُوطُ والِنا ُ‬
‫حُنَطِئةٌ عريضة ضخمة وحَنَطَ ا َلدِيُ احرّ فهو حانِطٌ‬

‫( ‪)7/278‬‬
‫( حنقط ) الِ ْنقِطُ ضرب من الطي يقال مثل الَ ْيقُطانِ قال ابن دريد ل أَدري ما صِحّتُه وقيل‬
‫ج وجعه حَناقِطُ وقالوا حَ ْنقُطانٌ وحَ ْيقُطان وحِ ْنقِطُ اسم‬
‫هو الدرّا ُ‬

‫( ‪)7/279‬‬
‫( حوط ) حاطَه يَحُوطُه َحوْطا وحِيطةً وحِياطةً َحفِظَه وتعَهّده وقول الذل وأَحْفَظُ مَ ْنصِب‬
‫وأَحُوطُ عِ ْرضِي وبعضُ القومِ ليسَ بذِي حِياطِ أَراد حِياطة وحذف الاء كقول اللّه تعال وإِقامِ‬
‫جدٍ إِذا‬
‫الصلة يريد الِقامة وكذلك َحوّطه قال ساعدة ابن ُجؤَّيةَ عليّ وكانُوا أَهلَ عِزّ مُ َق ّدمٍ ومَ ْ‬

‫جدُ نائل‬
‫ما ُحوّطَ الَ ْ‬
‫( * قوله « حوط الجد » وقوله « ويروى حوص » كذا ف الصل مضبوطا )‬
‫حوّطَه واحْتاطَ الرجلُ أَخذ ف أُموره بالَحْزَم‬
‫حوّطَه َك َ‬
‫ص وهو مذكور ف موضعه وتَ َ‬
‫ويروى ُحوّ َ‬
‫لوْطةُ والَيْطةُ الحْتِياطُ وحاطَه اللّه َحوْطا وحِياطةً‬
‫واحْتاط الرجل لنفسه أَي أَخذ بالثّقة وا َ‬
‫ليْطةُ والِيطة صانه وكَلَه ورَعاه وف حديث العباس قلت يا رسول اللّه ما َأغْنَيْتَ‬
‫والسم ا َ‬
‫عن عمك يعن أَبا طالب فإِنه كان يَحُوطُك ؟ حاطَه َيحُوطُه َحوْطا إِذا حفظه وصانه وذبّ عنه‬
‫حدِقُ بم من جيع نَواحِيهم‬
‫لهِ وف الديث وتُحِيطُ َد ْعوَتُه من وَرائهم أَي ُت ْ‬
‫وتَوفّرَ على مصا ِ‬
‫وحاطَه وأَحاط به والعَيْرُ َيحُوطُ عانَتَه يمعها والائطُ الِدار لَنه َيحُوطُ ما فيه والمع حِيطانٌ‬
‫قال سيبويه وكان قِياسُه حُوطانا وحكى ابن الَعراب ف جعه حِياطٌ كقائمٍ وقِامٍ إِل أَن حائطا‬
‫قد غلب عليه السم فحكمه أَن يكسّر على ما يكسر عليه فاعل إِذا كان اسا قال الوهري‬
‫سقْف والرّكْنن وإن كان‬
‫صارت الواو ياء لنكسار ما قبلها قال ابن جن الائط اسم بنلة ال ّ‬
‫ت قومي وأَحَطْتُ الائطَ وحَوّطَ حائطا‬
‫لوْط و َحوْطَ حائطا عمله وقال أَبو زيد حُطْ ُ‬
‫فيه معن ا َ‬
‫حوّط ومنه قولم أَنا أُ َحوّطُ حول‬
‫عمله و َحوّطَ كَ ْرمَه تْويطا أَي بنَى حوْلَه حائطا فهو كرم مُ َ‬
‫لوّاطُ حظية تتخذ للطعام أَو‬
‫لوّاطُ حَظِية تتخذ للطّعام لَنا َتحُوطُه وا ُ‬
‫ذلك الَمر أَي أدُورُ وا ُ‬
‫لوّاطِ والُواطةُ حظية‬
‫الشيء ُيقْلَعُ عنه سريعا وأَنشد إِنّا و َجدْنا عُ ُرسَ الَنّاطِ َم ْذمُومةً لَئِيمةَ ا ُ‬
‫تتخَذ للطعام والِيطةُ بالكسر الِياطةُ وها من الواو ومع فلن حِيطةٌ لك ول تقل عليك أَي‬
‫سَتدِير بم وَيحُوطُهم قال‬
‫حّننٌ وتعَطّفٌ والَحاطُ الكان الذي يكون خلف الا ِل والقومِ يَ ْ‬
‫تَ َ‬
‫العجاج حت رأَى من َخمَرِ الَحاطِ وقيل الَرض الَحاط الت علَيها حائطٌ وحَديقةٌ فإِذا ل ُيحَيّطْ‬
‫عليها فهي ضاحيةٌ وف حديث أَب طلحة فإِذا هو ف الائط وعليه خَميصةٌ الائطُ ههنا البُسْتانُ‬
‫من النخيل إِذا كان عليه حائط وهو الِدارُ وتكرّر ف الديث وجعه الوائطُ وف الديث على‬
‫ي وهو عامّ فيها و ُحوّاطُ الَمرِ قِوامُه وكلّ من بلغ‬
‫أَهلِ الَوائطِ ِحفْظُها بالنهار يعن البَساتِ َ‬
‫أَ ْقصَى شيء وأَ ْحصَى ِع ْلمَه فقد أَحاطَ به وأَحاطَتْ به اليلُ وحاطَتْ واحْتاطَتْ أَ ْحدَقَتْ‬
‫واحتاطت بفلن وأَحاطت إِذا أَحدقت به وكلّ من أَحْرَز شيئا كلّه وبلَغ ِع ْلمُه أَقْصاه فقد‬
‫أَحاطَ به يقال هذا ا َلمْر ما أَحَطْتُ به عِلما وقوله تعال واللّه مُحِيطٌ بالكافرين أَي جامعهم يوم‬
‫القيامة وأَحاطَ بالَمر إِذا أَ ْحدَقَ به من جَوانِبِه كلّه وقوله تعال واللّه من ورائهم مُحِيطٌ أَي ل‬
‫ُيعْجِزُه أَ َحدٌ قدرته مشتملة عليهم وحاطَهم قَصاهُم وِبقَصاهُم قاتَلَ عنهم وقوله تعال أَ َحطْتُ با‬
‫ل ُتحِطْ به أَي علمته من جيع جهاتِه وأَحاطَ به عَ ِلمَه وأَحاطَ به ِعلْما وف الديث أَ َحطْت به‬
‫عِلما أَي أَ ْحدَقَ عِ ْلمِي به من جيع جهاته وعَرفَه ابن بزرج يقولون للدّراهم إِذا نقَصت ف‬
‫لوَطُ ما ُتَت ّممُ به الدّراهم وحاوَطْتُ فلنا مُحاوَطةً إِذا‬
‫الفرائض أَو غيها هَ ُلمّ ِحوَطَها قال وا ِ‬
‫داورْتَه ف أَمر تُريدُه منه وهو يأْباه كأَنك تَحُوطُه ويَحُوطُك قال ابن مقبل وحاوَطْتُه حت ثَنَيْتُ‬

‫عِنانَه على مُدْبِرِ العِلْباء رَيّانَ كاهِ ُلهْ وأُحِيطَ بفلن إِذا دَنا هلكُه فهو مُحاطٌ به قال اللّه عزّ‬
‫وجلّ وأُحِيطَ بثمره فَأصْبَحَ ُيقَلّبُ كفّيه على ما أَنفَق فيها أَي أَصابَه ما َأهْلَكَه وأَفْسده وقوله‬
‫تعال إِل أَن يُحاطَ بكم أَي تؤْ َخذُوا من جَوانِبِكم والائط من هذا وأَحاطَتْ به َخطِيئته أَي مات‬
‫ط مفْتول من َلوْني أَحر وأَسود‬
‫لوْطُ َخيْ ٌ‬
‫على ِشرْكِه نعوذ باللّه من خاتةِ السّوء ابن الَعراب ا َ‬
‫يقال له البَرِيُ تشدّه الرأَة على وسَطها لئل تُصيبها العي فيه خَرَزات وهِللٌ من فضّة يسمى‬
‫لوْط‬
‫ليْطُ به ابن الَعراب حُطْ حُطْ إِذا أَمرته أَن ُيحَلّيَ صِبْيةً با َ‬
‫لوْطَ ويسمّى ا َ‬
‫ذلك الِللُ ا َ‬
‫وهو هِللٌ من فضّة وحُطْ حُطْ إِذا أَمرته بصلة الرحم وحَوْطُ الَظائر رجل من الّنمِر بن قاسط‬
‫وهو أَخو الُ ْنذِر بن امرئ القيس لُمه جدّ النعمان بن النذر وتَحُوطُ وَتحِيطُ وتُحِيطُ والتّحُوطُ‬
‫والتّحِيطُ كله اسم للسنة الشديدة‬

‫( ‪)7/279‬‬
‫( خبط ) خَبَطَه يَخِْبطُه خَبْطا ضربه ضرْبا شديدا وخبَط البعيُ بيده َيخْبِطُ خبْطا ضرب الَرض‬
‫صمّ وُقُحٍ‬
‫با التهذيب الَبْطُ ضرب البعي الشيءَ بُفّ يدِه كما قال طرفة َتخْبِطُ الَرضَ ِب ُ‬
‫وصِلبٍ كاللطِيسِ ُسمُرْ‬
‫( ) روي هذا البيت ف قصيدة طرفة على هذه الصورة‬
‫جافلتٍ فوقَ عُوج عجُل ‪ُ ...‬ركّبَتْ فيها مَلطِيسُ‬
‫ُسمُرْ )‬
‫ضرِبُها بأَخْفافِها إِذا سا َرتْ وف حديث سعد أَنه قال ل َتخْبِطُوا خَبْطَ المَل ول‬
‫أَراد أَنا َت ْ‬
‫َتمُطّوا بآمِيَ يقول إِذا قام قدّم رِجْلَه يعن من السّجودِ ناه أَن ُي َق ّدمَ رِ ْجلَه عند القيامِ من‬
‫السجود والَبْطُ ف الدّوابّ الض ْربُ بالَْيدِي دون الَرْجُلِ وقيل يكون للبعي باليد والرجل‬
‫خبِ ْطنَ‬
‫وكلّ ما ضرَبه بيده فقد خبَطه أَنشد سيبويه َفطِ ْرتُ بُ ْنصُلي ف َي ْعمَلتٍ دَوامِي الَْبدِ يَ ْ‬
‫السّرِيا أَراد الَيْدي فاضْطُرّ فحذف وَتخَبّطَه كَخََبطَه ومنه قيل خَبْطَ عَشْواء وهي الناقة الت ف‬
‫خبِط إِذا مشت ل تتوَقّى شيئا قال زهي رأَيتُ الَنايا خَبْطَ َعشْواء َمنْ ُتصِبْ‬
‫ضعْفٌ تَ ْ‬
‫بَصرها َ‬
‫ل ْلقَ خَبْطَ العَشْواء من الِبل وهي الت ل‬
‫خطِئُ ُي َعمّرْ فََيهْ َرمِ يقول رأَيتها تَخِْبطُ ا َ‬
‫ُتمِتْه ومَنْ تُ ْ‬
‫تُ ْبصِرُ فهي تَخِْبطُ الكل ل ُت ْبقِي على أَحد فممّن خَبَطَتْه الَنايا من ُتمِيتُه ومنهم من ُتعِلّه فيبأُ‬
‫والَ َرمُ غايتُه ث الوت وفلن يَخْبِط ف َعمْياء إِذا َركِبَ ما ركب بَهالةٍ ورجل أَخْبَطُ َيخْبِطُ‬
‫برجليه وقوله عَنّا و َمدّ غاَيةَ ا ُلنْحَطّ َقصّرَ ذُو الَوالِع الَخْبَطّ إِنا أَراد الَخْبَطَ فاضطر فشدد‬
‫الطاء وأَجْراها ف الوصل مُجْراها ف الوقف وفرس خَبِيطٌ وخَبُوطٌ يبِطُ الَرض برجليه‬
‫لبُوطُ من اليل الذي يَخْبِط بيديه قال شجاع يقال َتخَبّطَن برجله وتبّزَن وخبَطَن‬
‫التهذيب وا َ‬

‫وخبَزَن والَبْطُ الوَطْء الشديد وقيل هو من أَيدي الدّوابّ والَبَطُ ما خََبطَ ْتهُ الدوابّ والَبيطُ‬
‫لوْضُ الذي َخبَطَتْه الِبل فه َدمَتْه والمع ُخبُطٌ وقيل سي بذلك لَن طينه يُخبَطُ بالَرجل عند‬
‫اَ‬
‫خبِطُهُم خَبْطا جلدَهم‬
‫بنائه قال الشاعر وُنؤْي َكأَعضاد الَبِيطِ ا ُل َه ّدمِ وخبَطَ القومَ بسيفه يَ ْ‬
‫خبِطُها خَبْطا شدّها ث ضرَبا بالعصا ونفَض ورَقها منها لَيعْ ِلفَها الِبلَ‬
‫وخبَطَ الشجرة بالعَصا يَ ْ‬
‫صقْع من خابِطةٍ وجُرْزِ قال ابن بري صواب إِنشاده والصقعِ بالفض‬
‫والدوابّ قال الشاعر وال ّ‬
‫لَن قبله با َلشْرَفيّات و َط ْعنٍ وخْزِ الوخْزُ الط ْعنُ غي النافذ والُرْزُ عَمودٌ من َأ ْعمِدةِ الِباء وف‬
‫خلِف من غي أَن َيضُرّ ذلك‬
‫التهذيب أَيضا الَبْطُ ض ْربُ ورق الشجر حت َينْحاتّ عنه ث َيسْتَ ْ‬
‫بأَصل الشجرة وَأغْصانِها قال الليث الَبَطُ خَبَطُ ورق العِضاهِ من الطّ ْلحِ ونوه ُيخْبَطُ ُيضْ َربُ‬
‫بالعصا فيتناثر ث ُيعْلف الِبل وهو ما خَبَ َطتْه الدوابّ أَي كسرَتْه وف حديث تري مكة والدينة‬
‫خبَطَ شجرُها هو ضرب الشجر بالعصا ليتناثر ورقها واسم الورق الساقطِ الََبطُ‬
‫نَهَى أَن تُ ْ‬
‫بالتحريك َفعَلٌ بعن َمفْعول وهو من عَلَفِ الِبل وف حديث أَب عبيدة خرج ف سرية إِل أَرض‬
‫سمّوا جيشَ الَبَطِ والِخْبَطةُ ال َقضِيبُ والعَصا قال كثيّر إِذا‬
‫جُهَينةَ فأَصابم جوع فأَكلوا الَبَطَ ف ُ‬
‫سنَ مَنْ أَنت ضا ِربُ يعن زوجها أَنه يِْبطُها وف‬
‫خَرَجَتْ ِمنْ بيتِها حالَ دُونَها ِبمِخْطةٍ يا ُح ْ‬
‫خبَطُ بالكسر العصا الت يُخبط با الشجر‬
‫الديث فضَرَبَتْها ضَرّتُها بِخْبَط فأَ ْسقَطَتْ جَنِينا الِ ْ‬
‫وف حديث عمر لقد رأَيْتُن بذا البل أَ ْحتَطِبُ مرة وأَخْتَبِطُ أُخْرى أَي أَضرب الشجر لينتَثِرَ‬
‫ضرّ العِضاةَ الَبْطُ‬
‫لبَطُ وف الديث سُئل هل َيضُرّ الغَبْطُ ؟ قال ل إل كما َي ُ‬
‫الورقُ منه وهو ا َ‬
‫حقُ‬
‫سدِ وَأنّ ما َيلْ َ‬
‫سدٌ خاصّ فأَراد صلّى اللّه عليه وسلّم أَن الغَبْطَ ل يضرّ ضَررَ الَ َ‬
‫الغبْطُ ح َ‬
‫الغابِطَ من الضّررِ الراجع إِل نُقصان الثواب دونَ الِحْباط بقدر ما يلحق العِضاهَ من َخبْط‬
‫ورَقِها الذي هو دون َق ْطعِها واسْتئصالا ولَنه يعود بعد البْط ورقُها فهو وإِن كان فيه طرَفٌ‬
‫سدِ فهو دونه ف الث والََبطُ ما اْنَتفَضَ من ورقها إِذا خُبِطتْ وقد اختبط له خبَطا‬
‫من ال َ‬
‫شوْكَ ول تُشاكُ‬
‫والناقةُ َتخْتَبِطُ الشوكَ تأْكله أَنشد ثعلب حُوكَتْ على نِ ْيرَيْن إِذ تُحاكُ َتخْتَِبطُ ال ّ‬
‫( * قوله حوكت هكذا ورد على قلب الياء واوا والقياس حيكت )‬
‫أَي ل يُؤذِيها الشوكُ وحُوكَتْ على نِ ْيرَْينِ أَي أَنا شَحِيمةٌ قوّيةٌ مُكْتَنِزة وخبَط الليلَ َيخْبِطُه‬
‫خَبْطا سار فيه على غي هُدىً قال ذو الرمة سَ َرتْ تْبِطُ الظّلْماء من جاِنبْ َقسَا وحُبّ با من‬
‫خابِطِ الليلِ زائر وقولم ما أَدري أَي خابِطِ الليلِ هو أَو أَيّ خابِطِ ليلٍ هو أَي أَيّ الناس هو‬
‫وقيل البط كلّ ْسيٍ على غي هدى وف حديث علي كرم اللّه وجهه خَبّاطُ عَشواتٍ أَي يبط‬
‫ف الظّلم وهو الذي يشي ف الليل بل ِمصْباح فيتحي ويَضلّ فربا تَردّى ف بئر فهو كقولم‬
‫خبِط ف َعمْياء إِذا ركب أَمرا بَهالة والُباطُ بالضم داء كالُنون وليس به وخبَطَه الشيطانُ‬
‫يَ ْ‬
‫سدَه ويقال بفلن خَبْطةٌ من مَسّ وف التنيل كالذي َيتَخَبّطُه الشيطانُ‬
‫وتَخَبّطَه مسّه بأَذىً وأَف َ‬

‫من الَسّ أَي يتوَ ّطؤُه فيصْ َرعُه والَسّ الُنون وف حديث الدعاء وأَعوذ بك أَن يَتَخبّطَن‬
‫الشيطانُ أَي َيصْ َرعَن ويَ ْلعَبَ ب والَبْطُ باليدين كال ّرمْح بالرّجْلَ ْينِ وخُباطةُ معرفةً الَ ْح َمقُ كما‬
‫قالوا للبحر خُضارةَ وروي عن مكحول أَنه مر برجل نائم بعد العصر فد َفعَه برجله فقال لقد‬
‫لبْتةُ قال شر كان‬
‫عُوفِيتَ لقد دُفع عنك إِنا ساعةُ مَخْرَجِهم وفيها يَ ْنتَشِرُون ففيها تكون ا َ‬
‫مكحول ف لسانه لُكْنةٌ وإِنا أَراد الَبْطةَ من َتخَبّطَه الشيطانُ إِذا مَسّه َببْلٍ أَو جنُونٍ وأَصل‬
‫الَ ْبطِ ض ْربُ البعي الشيءَ بُفّ يده أَبو زيد َخبَطْتُ الرجلَ أَخْبِطُه خَبْطا إِذا وصلْته ابن بزرج‬
‫قالوا عليه خَبْطةٌ َجمِيلةٌ أَي مَسْحةٌ جيلةٌ ف هيئته وسَحْنَتِه والَبْطُ طَلَبُ العروف َخبَطَه َيخْبِطُه‬
‫سأَلُك بل وسِيلة ول قَرابةٍ ول معرفة وخََبطَه بي أَعطاه من‬
‫ختَبِطُ الذي يَ ْ‬
‫خبْطا واخَْتبَطَه والُ ْ‬
‫شأْسٍ من نَداكَ‬
‫حقّ ل َ‬
‫غي معرفة بينهما قال عَ ْلقَمةُ بن عَبْدةَ وف كلّ حَيّ قد خَبَطْتَ بِِنعْمةٍ فَ ُ‬
‫ذَنُوبُ و َشأْسٌ اسم أَخي َع ْلقَمةَ ويروى قد خَبَطّ أَراد خَبَطْتَ فقلب التاء طاء وأَدغم الطاء‬
‫الُول فيها ولو قال خَبَتّ يريد خَبَطْتَ لكان أَقْيَسَ اللغتي لَن هذه التاء ليست متصلة با‬
‫قبلها اتصال تاء افَْتعَلْتَ بثالِها الذي هي فيه ولكنه شبه تاء خبطْتَ بتاء افتعل فقَلَبها طاء‬
‫حصْطُ برجلي كما قالوا اصْ َطبَرَ قال‬
‫لوقوع الطاء قبلها كقوله اطّلَعَ واطّرَدَ وعلى هذا قالوا ف َ‬
‫الشاعر ومُخْتَِبطٍ ل َي ْلقَ من دُونِنا كُفىً وذاتِ َرضِيعٍ ل يُِنمْها َرضِيعُها وقال لبيد ِليَ ْبكِ على‬
‫النعْمانِ شَ ْربٌ وقَيْنةٌ ومُحْتَبِطاتٌ كالسّعال أَرامِلُ ويقال خبَطَه إِذا سأَلَه ومنه قول زهي َيوْما‬
‫ول خابِطا من مالِه وَرِقا وقال أَبو زيد خََبطْتُ فلنا أَخِْبطُه إِذا وصلْتَه وأَنشد ف ترجة جزح‬
‫ضنّ الرّفُودُ برِ ْفدِه ُلخْتَبِطٌ من تاِلدِ الالِ جا ِزحُ قال ابن بري يقال ا ْختَبَطَن فلن إِذا‬
‫وإِنّي إِذا َ‬
‫جاءَ يَ ْطلُبُ ا َلعْروفَ من غي آصِرةٍ ومعن البيت إِنّي إِذا بَخِل الرّفُود برفْده فإِن ل أَبْخَلُ بل‬
‫أَكون مْتَبِطا لن سأَلن وُأ ْعطِيه من تاِلدِ مال أَي القدي أَبو مالك الخْتِباطُ طلَبُ العْروفِ‬
‫والكسب تقول اخْتََبطْت فلنا وا ْختَبَطْتُ مَعْرُوفَه فاختبطن بي وف حديث ابن عامر قيل له ف‬
‫مرضه الذي مات فيه قد كنت َتقْري الضيفَ وتُعْطِي ا ُلخْتَبِطَ هو طالِبُ الرّ ْفدِ من غي سابق‬
‫معرفة ول وَسِيلةٍ شُبّه بِخابطِ الورَقِ أَو خابِطِ الليل والِباطُ بالكسرِ سةٌ تكون ف الفخذ طويلةٌ‬
‫عَرْضا وهي لبن سعد وقيل هي الت تكون على الوجه حكاه سيبويه وقال ابن الَعراب هي‬
‫لدّ والمعُ خُبُطٌ قال َوعْلةُ الَ ْرمِيّ َأمْ هَلْ صَبَحْتَ بَن الديّانِ مُوضِحةً شَنْعاء باقِيةَ‬
‫فوق ا َ‬
‫التّلْحِيمِ والُُبطِ ؟ وخََبطَه خَبْطا وسَمه بالِباطِ قال ابن الرمان ف تفسي الِباط ف كتاب‬
‫سيبويه إِنه الوَ ْسمُ ف الوجه والعِلطُ والعِراضُ ف العُنُق قال والعِراضُ يكون عَرْضا والعِلطُ‬
‫يكون طُولً وخبَطَ الرجلُ خبْطا طرح نفسَه حيث كان ونام قال دبّاق الدَّبيْرِيّ َقوْداء تَهْدي‬
‫ع واحدتا ِممْرَطةٌ أَبو عبيد خبَطَ‬
‫شدَخْن باللّيلِ الشّجاعَ الابِطا الَمارِطُ السّرا ُ‬
‫قُلُصا مَمارِطَا يَ ْ‬
‫مثل هَبَغَ إِذا نامَ والَبْطةُ كالزّكْمةِ تأْخذ قبل الشّتاء وقد خُبط فهو مَخْبُوطٌ والِبْطةُ القِطْع ُة من‬
‫س َلمِ الدّفْواءُ والضّروطُ‬
‫كل شيء والِبْطُ والِبْطةُ والِبِيطُ الاء القليلُ يبقى ف الوْضِ قال إِنْ تَ ْ‬

‫ُيصِْبحْ لا ف َح ْوضِها خَبِيطُ والدّفْواءُ والضّرُوطُ ناقَتانِ والِبْطة بالكسر اللَبنُ القليل يبقى ف‬
‫لرْعةُ من الاء تَ ْبقَى ف قِرْبةٍ أَو مَزادة أَو َحوْضٍ ول‬
‫لبْطةُ ا َ‬
‫السقاء ول فعل له قال أَبو عبيد ا ِ‬
‫لقْ َلةُ والفَرْسَة والفَراسة والسّحْبةُ‬
‫لقْلةُ وا َ‬
‫لبْطةُ وا ِ‬
‫فعل لا قال ابن الَعراب هي الِبْطةُ وا َ‬
‫لبْطُ والرّ َفضُ‬
‫لوْضُ الصغي يقال له الَبِيطُ ابن السكيت ا ِ‬
‫والسّحابةُ كله بقية الاء ف الغدير وا َ‬
‫ف ويقال‬
‫لبِيطُ وكذلك الصّلْصلةُ وف الِناء خِبْطٌ وهو نو الّنصْ ِ‬
‫نو من النصف ويقال له ا َ‬
‫ط ويقال خَبِيطةٌ وأَنشد ابن الَعراب هَلْ رامَن أَ َحدٌ يُرِيدُ‬
‫خَبِيطٌ وأَنشد ُيصِْبحْ لا ف َحوْضِها خَبِي ُ‬
‫لبْطةُ ما بقي ف الوِعاء من طعام أَو غيه قال أَبو زيد‬
‫خَبِيطت َأمْ هَلْ َت َعذّر ساحَت ومَكان ؟ وا ِ‬
‫الِ ْبطُ من الاء الرّ ْفضُ وهو ما بي الثلث إِل النصف من السقاء والوض والغدير والِناء قال‬
‫وف القِربة خِبْطةٌ من ماء وهو مثل الرْعة ونوها ويقال كان ذلك بعد خِبْطةٍ من الليل أَي بعد‬
‫صدْرٍ منه والِبْطةُ القِطْعة من البيوت والناس تقول منه أََتوْنا خِبْطة خِبْطة أَي قِطْعة قطعة والمع‬
‫خِبَطٌ قال افْ َزعْ ِلجُوفٍ قد أَتتك خِبَطا مِثل الظّلم والنهار اخَْتلَطا قال أَبو الربيع الكلب كان‬
‫ذلك بعد خِبْطةٍ من الليل و ِحذْف ٍة وخدمة‬
‫( * قوله « خدمة » كذا بالصل والذي ف شرح القاموس خذمة ) أَي ِقطْعة والَبِيطُ لب‬
‫رائب أَو مَخِيضٌ ُيصَبّ عليه الليب من اللب ث يضرب حت يتلط وأَنشد أَو قُبْضة من حازٍرٍ‬
‫خَبِيط والِباطُ الضّرابُ عن كراع والَبْطةُ ضربة الفحلِ الناقةَ قال ذو الرمة يصف جلً‬
‫شوْلِ يُ ْرضَى خَبْطةَ الطّ ْرقِ ناجِ ُلهْ‬
‫خَرُوجٌ من الَ ْرقِ البعيدِ نِياطُه وف ال ّ‬

‫( ‪)7/280‬‬
‫شرُك الورَقَ عن الشجر اجْتِذابا بكفّك وأَنشد ‪ :‬إِنّ دُونَ الذي َه َممْتَ‬
‫لرْطُ ‪ :‬قَ ْ‬
‫( خرط ) ‪ :‬ا َ‬
‫به مِثْلَ خَرْطِ القَتادِ ف الظّ ُل َمهْ أَراد ف الظّ ْل َمةِ ‪ .‬و خَرَطْتُ العودَ أَخْرُطُه و أَخرِطُه خَرْطا ‪:‬‬
‫قشرته ‪ .‬و َخرِطَ الشجرة يَخْرِطها خَرْطا ‪ :‬انتزع الورقَ واللّحاء عنها اجْتِذابا ‪ .‬و خَ َرطْتُ‬
‫الورقَ ‪ :‬حَتَتّه وهو أَن َتقِْبضَ على أَعله ث ُتمِرّ يدك عليه إِل أْسفله ‪ .‬وف الثل ‪ :‬دُونه خَ ْرطُ‬
‫القَتادِ ‪ .‬قال أَبو اليثم ‪ :‬خَرَطْتُ العُ ْنقُودَ خَرْطا إِذا اجتذبت حبّه بميع أَصابعك وما سقط منه‬
‫فهو الُراطةُ ‪ .‬ويقال ‪ :‬خَرِط الرجلُ العُ ْنقُودَ و اخَْترَطَه إِذا وضعه ف فيهِ وأَخرج ُعمْشُوشَه‬
‫عارِيا ‪ .‬وف الديث ‪ :‬أَنه كان يأْكل العنب خَرْطا يقال ‪َ :‬خرَط العُنقود واخترطه إِذا وضعه ف‬
‫لمُوحُ الذي َيجَْت ِذبُ رَسَنَه‬
‫فِيهِ ث يأْخذ حبّه ويُخرج عُرجُونه عاريا منه ‪ .‬و الَرُوط ‪ :‬الدابةُ ا َ‬
‫من يد ُممْسِكِه ث َيمْضي عائرا خارِطا وقد خرطَه فاْنخَرَطَ والسم الِراطُ ‪ .‬يقول بائع الدابة ‪:‬‬
‫بَرِئْت إِليك من الِراط أَي الِماحِ ‪ .‬وفرس خَروطٌ أَي َجمُوحٌ ‪ .‬ويقال للرجل إِذا أَذن لعبده‬
‫سخُ رَسَنُه ويُرْسَلُ مهملً ‪ .‬وناقة َخرّاطةٌ و‬
‫ف إِيذاء قوم ‪ :‬قد َخرَطَ عليهم عبدَه شبه بالدابة ُيفْ َ‬

‫خَرّاتةٌ ‪َ :‬تخْتَرِطُ فتذهب على وجهها ‪ .‬و خَرَطَ جارَِيتَه خَرْطا إِذا نَكَحها ‪ .‬و خَرَطَ البازي إِذا‬
‫أَرْسَلَه من سَيْ ِرهِ قال َجوّاسُ بن َقعْطَلٍ ‪َ :‬يزَعُ الِيادَ ب َقوْنَسٍ وكأَنّه و انْخِراطُ الصقْرِ ‪ :‬اْنقِضاضُه‬
‫‪ .‬و َخرِطَ الرجلُ خَرَطا إِذا َغصّ بالطّعامِ قال شر ‪ :‬ل أَسع َخرِطَ إِل ههنا قال الَزهري ‪ :‬وهو‬
‫حرف صحيح وأَنشد الُموِيّ ‪ :‬ي ْأكُلُ َلحْما بائِتا قد َثعِطَا أَ ْكثَرَ مِ ْنهُ ا َلكْل حَتّى َخرِطَا و انْخَرَطَ‬
‫الرّجلُ ف ا َلمْر و َتخَرّطَ ‪ :‬ركِب فيه رأْسَه من غي عِلم ول معرفة ‪ .‬وف حديث عليَ كرّم ال‬
‫وجهه ‪ :‬أَنه أَتاه قوم برجل فقالوا ‪ :‬إِن هذا َي ُؤمّنا ونن له كارهون فقال له عليّ رضيا عنه ‪:‬‬
‫إِّنكَ َلخَرُوطٌ أََت ُؤمّ قوما وهم لك كارهون قال أَبو عبيد ‪ :‬الَرُوط الذي يَتَ َهوّرُ ف الُمور‬
‫ويركب رَأْسَه ف كل ما يريد بالهل وقلة العرفة بالُمور كالفرس الَرُوط الذي َيجَْت ِذبُ رَسَنَه‬
‫خرَطَ علينا فلنٌ إِذا اْندَرَأَ عليهم بالقول السّيّء‬
‫من يد ُممْسِكه وَي ْمضِي لوَجْ ِههِ ومنه قيل ‪ :‬انْ َ‬
‫والفعل ‪ .‬و اْنخَرَطَ الفَرسُ ف سيه أَي لَجّ قال العجاج يصف ثورا وحشيّا ‪َ :‬فظَلّ يَرْ َقدّ مِنَ‬
‫النّشاطِ كالبَ ْربَرِيّ لَجّ ف انْخِراطِ قال ‪ :‬شبّهه بالفرس الَبرْبَريّ إِذا لّ ف سيِه ‪ .‬ورَجل خَرُوط‬
‫خرِطُ ف الُمور بالهْلِ ‪ .‬و انَرط علينا بالقبيح والقَوْل السيّء إِذا اندرأَ وأَقبل ‪ .‬و‬
‫‪ :‬يَنْ َ‬
‫اسَْتخْرَطَ الرّجُل ف البكاء ‪ :‬لَجّ فيه واشَْتدّ والسم الُرّيْطي ‪ .‬و الارِطُ و ا ُلنْخرِطُ ف ال َع ْدوِ ‪:‬‬
‫السّريع عن ابن الَعراب وأَنشد ‪ِ :‬نعْمَ الَلوكُ َألُوكُ اللحمِ تُرْ ِسلُه على خَوارِطَ فيها الليلَ‬
‫لمُرَ السّري َعةَ ‪ .‬و ا ْختَرَطَ السيفَ ‪ :‬سَلّه من ِغ ْمدِهِ ‪ .‬وف حديث صلة‬
‫تَ ْطرِيبُ يعن بالوارِط ا ُ‬
‫شوْل‬
‫لوْفِ ‪ :‬فاخْتَرَطَ سيفَه أَي سَلّه من ِغ ْمدِ ِه وهو افَْتعَلَ من الَرْطِ و خَرَطَ الفَحْلَ ف ال ّ‬
‫اَ‬
‫خَرْطا ‪ :‬أَرْسَلَه و خَرَطَ الِبلَ ف ال ّرعْي خَرْطا ‪ :‬أَرْسَلَها و خَرَطَ الدّْلوَ ف البئر كذلك أَي أَلقاها‬
‫و َحدَرها ‪ .‬وف حديث عمر رضيا عنه ‪ :‬أَنه رأَى ف ثوبه جَنابةً فقال ‪ :‬خُرِطَ علينا الحْتِلمُ أَي‬
‫أُرسَل علينا ومن قولم خَرَطَ دَلوَه ف البئر أَي أَرْسَلَها ‪ .‬و الَرَطُ بالتحريك ف اللب ‪ :‬أَن‬
‫ُتصِيبَ الضّ ْرعَ عَ ْينٌ أَو داء أَو تَرُْبضَ الشاةُ أَو تَبْرُك الناقةُ على نَدىً فيخرج اللَبنُ مَُتعَقّدا‬
‫كقِطَعِ ا َلوْتارِ ويرج معه ماء أَصفر وقال اللحيان ‪ :‬هو أَن يرج مع اللب شعْلةُ َقيْح وقد‬
‫أَخْرَطت الشاةُ والناق ُة وهي مُخْرِطٌ والمع مَخارِيطُ فإِذا كان ذلك لا عادة فهي مِخْراطٌ قال‬
‫ابن سيده ‪ :‬هذا نص قول أَب عبيد قال ‪ :‬وعندي أَن مَخارِيطَ جع مِخْراط ل جع مُخْرِط و‬
‫الِ ْرطُ ‪ :‬اللَبنُ الذي ُيصِيبه ذلك قال الَزهري ‪ :‬فإِذا ا ْحمَرّ لبنها ول ُتخْرِطْ فهي ُم ْمغِرٌ وأَنشد‬
‫ابن برّي شاهدا على الِخْراط ‪ :‬وسَقَوهُم ف إِناء مُقْرِفٍ لَبَنا من درّ مِخْراطٍ َفئِرْ قال ‪ :‬فَِئرٌ َسقَطَ‬
‫فيه فأْرة ‪ .‬وقال ابن خالويه ‪ :‬الِرْطُ لب مُنْعقد يعلوه ماء أَصفر ‪ .‬و الَرِيطةُ ‪ :‬هَنة مثل الكِيسِ‬
‫تكون من الِرَقِ والَ َدمِ ُتشْ َرجُ على ما فيها ومنه خَرائِط كُتب السلطانِ و ُعمّاله ‪ .‬و أَ ْخرَطَها ‪:‬‬
‫ف عارضاها‬
‫أَشْ َرجَ فاها ‪ .‬ورجل مَخْرُوطٌ ‪ :‬قليل اللّحْيةِ ‪ .‬و ا َلخْرُوطةُ من اللحاء ‪ :‬الت خ ّ‬
‫وسَبَطَ عُ ْثنُونُها وطالَ ‪ .‬ورجل مروط الوجه ‪ :‬ف وجهه طول من غي عِرَضٍ وكذلك مروط‬
‫اللحية إِذاكان فيها طول من غيِ عِرَض وقد اخْ َروّطَتْ لِحيتُه ‪ .‬و اخْ َروّط بم الطريقُ والسفَرُ ‪:‬‬

‫ف ضا ِمنَ السّفارِ وقال أَعشى باهلة ‪:‬‬
‫خ َروّطا جاء من الَقْطارِ َف ْوتَ الغِرا ِ‬
‫امتدّ قال العجاج ‪ :‬مُ ْ‬
‫سفَ ُر ومنه قوله ‪ :‬و اخْ َروّطَ السفَر ‪.‬‬
‫ل َت ْأ َمنُ البازِلُ ال َكوْماءُ ضَرَْبتَه بالَشْرِفِيّ إِذا ما اخْ َروّطَ ال ّ‬
‫ويقال للشّرَكِ إِذا اْنقَلَب على الصيد َفعَ ِلقَ بِرِ ْج ِلهِ ‪ :‬قد اخْ َروّطَ ف رجله ‪ .‬و ا ْخ َروّطَتِ الشّركةُ‬
‫ف رجل الصّ ْيدِ ‪ :‬عَ ِلقَتْها فاعَْتقَلَتْها و اخْ ِروّاطُها امْتِدادُ أُْنشُوطَتِها ‪ .‬و الَخْ ِروّاطُ ف السّيْر ‪:‬‬
‫الضاءُ والسّرْعةُ ‪ .‬و اخْ َروّط البعيُ ف سيه إِذا أَسْرَعَ ‪ .‬و الُخْ َروّطةُ من النّوقِ ‪ :‬السريعة ‪ .‬و‬
‫سلُخَ‬
‫خرّطَ الطائرُ َتخَرّطا ‪ :‬أَخذ ال ّدهْنَ من ِزمِكّاه ‪ .‬و الِخْراطُ ‪ :‬الّيةُ الت من عادتا أَن تَ ْ‬
‫تَ َ‬
‫جلدها ف كل سنة قال الشاعر ‪ :‬إِنّي كَسانِي َأبُو قابُوسَ مُرْفَلةً كأَنّها سَلْخُ أَبْكارِ الَخارِيط و‬
‫لدَدِ له قُرُون كقُرون اللّوبياء‬
‫خةُ ‪ .‬و الِخْرِيطُ ‪ :‬نَباتٌ ينبُتُ ف ا َ‬
‫ليّاتُ الُ ْنسَلِ َ‬
‫الَخارِيط ‪ :‬ا َ‬
‫ل ْمضِ وقال أَبو حنيفة ‪ :‬هو أَصفرُ ال ّل ْونِ‬
‫وورقه أَصغر من ورق الرّيان وقيل ‪ :‬هو ضَرْب من ا َ‬
‫حيْثُ يَ ُكنّ إِ ْخرِيطا و ِسدْرا وحَيْثُ َعنِ‬
‫دقِيقُ العيدان ضخم له أُصول وخشب قال ال ّرمّاحُ ‪ :‬بِ َ‬
‫ل ْمضِ وهو مثل ال ّرغْل سّي إِخْريطا لَنه‬
‫الّتفَرّقِ َيلَْتقِينا التهذيب ‪ :‬و الِخْرِيطُ من أَطْيَبِ ا َ‬
‫خرّطُ الِبلَ أَي ير ّققُ َسلْحَها كما قالوا لبقْلة أُخرى ُتسْلحُ الَواشِيَ إِذا َرعَتْها ‪ :‬إِ ْسلِيحٌ ‪ .‬و‬
‫يُ َ‬
‫لرّيْطَى و الُراطَى ‪ :‬شحمة َتتَمصّخُ عن َأصْل الَبرْدِيّ واحدته خُراطةٌ ‪ .‬و‬
‫الُراطُ و الُرّاطُ و ا ُ‬
‫خَرَطَ الرّطْبُ البعيَ وغيه ‪َ :‬سلّحَه ‪ .‬وبعي خارِط ‪ :‬أَكل الرّطب فخَرّطَه قال ‪ :‬وهذا ل يصح‬
‫خرُوط ‪ .‬و اخْتَرَطَ ال َفصِيلُ الدّاّبةَ و خَ َرطَه و اخْتَرَطَ الِنسانَ‬
‫إِل أَن يكون بعي خارط بعن مَ ْ‬
‫خرَطَ بطْنُه و خَرَطَه الدّواءُ أَي مَشّاهُ وكذلك خَرّطَه َتخْرِيطا ‪ .‬وحار خارِطٌ ‪ :‬وهو‬
‫الَشِيّ فانْ َ‬
‫خرَطَ قال العديّ ‪ :‬خارِطٌ أَ ْحقَبُ فَ ْل ٌو ضامِرٌ‬
‫الذي ل َيسَْتقِرّ العلفُ ف بطنه وقد خَرَطَه البقْلُ ف َ‬
‫ل ْقوَْينِ مَشْطُوبُ ال َكفَلْ مَشْطوب ‪ :‬قليل اللحم ويقال ‪ :‬ف عَجُزه طَرائقُ أَي خُطوطٌ‬
‫أَْب َلقُ ا َ‬
‫سمُه أَي َدقّ ‪ .‬و خَرَطْتُ الديدَ خَرْطا أَي َطوّلْتُه‬
‫ويقال ‪ :‬طويل غي ُم َدوّر ‪ .‬و ا َنرَطَ جِ ْ‬
‫كالعمود قال الَزهري ‪ :‬قرأْت ف نسخة من كتاب الليث ‪َ :‬عجِبْتُ لِخ ْرطِيطٍ ورَ ْقمِ جَنا ِحهِ‬
‫خمِيلٍ ورعْثِ الضّغادِرِ قال ‪ :‬الِرْطِيط فراشةٌ منقوشة الناحيِ والطخميل الدّيكُ‬
‫و َذمّة ِط ْ‬
‫ض ْغدُورةٌ قال أَبو منصور ‪ :‬ول أَعرف شيئا ما ف هذا البيت‬
‫والضّغادِرُ الدّجاجُ الواحدة ُ‬

‫( ‪)7/280‬‬
‫لطّ الطريقةُ ا ُلسْتَطِيلةُ ف الشيء والمع خُطُوطٌ وقد جعه العجّاج على أَخْطاطٍ‬
‫( خطط ) ا َ‬
‫فقال و ِش ْمنَ ف الغُبارِ كالَخْطاطِ ويقال الكَلُ خُطوطٌ ف الَرض أَي طَرائقُ ل َي ُعمّ الغَيْثُ البلدَ‬
‫ُكلّها وف حديث عبد اللّه بن عَمرو ف صفة الَرض الامسةِ فيها حيّاتٌ كسلسِلِ ال ّرمْلِ‬
‫وكالطائط بي الشّقائِق واحدتا َخطِيطةٌ وهي طرائقُ تُفارِقُ الشّقائق ف ِغلَظِها ولِينِها والَطّ‬
‫صدُود القِلصِ ا ُل ْدمِ ف‬
‫الطريق يقال ال َزمْ ذلك الَطّ ول َتظْ ِلمْ عنه شيئا قال أَبو صخر الذل ُ‬

‫خطّه خَطّا‬
‫س ُربْ لا الَطّ سا ِربُ وخَطّ الق َلمُ أَي كتب وخَطّ الشيءَ يَ ُ‬
‫ليلةِ الدّجَى عن الَطّ ل يَ ْ‬
‫كتبه بقلم أَو غيه وقوله فَأصْبَحَتْ َب ْعدَ خَطّ َبهْجَتِها كَأنّ َقفْرا رُسُومَها قَلَما أَراد فأَصبحت بعد‬
‫بجتها قفرا كأَنّ قلما خَطّ رُسومَها والتّخْطِيطُ التّسْ ِطيُ التهذيب التخْطيطُ كالتّسْطِي تقول‬
‫خُطّطَت عليه ذنوبُه أَي سُطّرت وف حديث معاوية بن الكم أَنه سأَل النبّ صلّى اللّه عليه‬
‫خطّ فمن وا َفقَ خَطّه َع ِلمَ مثل عِ ْلمِه وف رواية فمن‬
‫ط فقال كان نبّ من الَنبياء يَ ُ‬
‫وسلّم عن الَ ّ‬
‫وافَق خطّه فذاكَ والَطّ الكتابة ونوها ما يُخَطّ وروى أَبو العباس عن ابن الَعراب أَنه قال ف‬
‫خطّه الازِي وهو عِلْم قدي تركه الناس قال يأْت‬
‫الطّرْقِ قال ابن عباس هو الَطّ الذي يَ ُ‬
‫صاحِبُ الاجةِ إِل الازِي فُيعْطِيه حُلْوانا فيقول له ا ْق ُعدْ حت أَخُطّ لك وبي يدي الازي غُلم‬
‫له معَه مِيلٌ له ث يأْت إِل أَرْضٍ ر ْخوَةٍ فَيخُطّ الُسْتاذ خُطوطا كثية بالعجلة لئل َيلْحَقها العدَدُ‬
‫ث يرجِعُ فيمحو منها على مَهَلٍ َخطّ ْينِ خطي فإِن بقي من الُطوط خَطّانِ فهما علمة قضاء‬
‫الاجة والنّجْح قال والازِي يحو وغلمه يقول للتفاؤل ابْنَيْ عِيان أَسْرِعا البَيان قال ابن عباس‬
‫فإِذا مَحا الازِي الُطوطَ فبقي منها خَطّ واحد فهي علمة الَيْبةِ ف قضاء الاجة قال وكانت‬
‫العرب تسمي ذلك الطّ الذي يبقى من خطوط الازي الَ ْسحَم وكان هذا الط عندهم‬
‫شؤُوما وقال الَرْبّ الطّ هو أَن يُطّ ثلثة خُطوط ث َيضْرِب عليهن بشعِي أَو نَوىً ويقول‬
‫مْ‬
‫لطّ الشار إِليه علم معروف وللناس‬
‫يكون كذا وكذا وهو ضَ ْربٌ من الكَهانة قال ابن الَثي ا َ‬
‫ع واصْطلحٌ وأَسامٍ ويستخرجون به‬
‫فيه تَصانِيفُ كثية وهو معمول به إِل الن ولم فيه َأوْضا ٌ‬
‫الضمي وغيه وكثيا ما ُيصِيبُون فيه وف حديث ابن أُنَيْسٍ ذهَب ب رسول اللّه صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم إِل منله فدَعا بطعام قليل فجعلت أُخَطّطُ حت َيشْبَعَ رسولُ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم‬
‫خطَطْنا فيه أَي أَ َكلْناه وقيل‬
‫أَي أَخُطّ ف الطعام أُرِيهِ أَن آكُل ولست بآكِلٍ وأَتانا بطعام ف َ‬
‫حطَطْنا ث‬
‫فحطَطْنا بالاء الهملة غي معجمة َعذّرْنا ووصف أَبو الَكارم َمدْعاةً ُدعِيَ إِليها قال ف َ‬
‫ضدّ‬
‫خَ َططْنا أَي اعتمدنا على الَكل فأَخذنا قال وأَما َحطَطْنا فمعناه الّت ْعذِيرُ ف الَكل والَطّ ِ‬
‫الَطّ والاشي َيخُطّ برجله الَرضَ على التشبيه بذلك قال أَبو النجم أَقَْبلْتُ ِمنْ عندِ زِيادٍ‬
‫لطُوط بفتح الاء من بقر‬
‫لرِفْ تَخطّ رِجْليَ بِخَطّ مُخْتَ ِلفْ تُكَتّبانِ ف الطّرِيقِ لمَ َألِفْ وا َ‬
‫كا َ‬
‫الوحش الت تُطّ الَرض بأَظْلفِها وكذلك كل دابّة ويقال فلن يُطّ ف الَرض إِذا كان يفكّر‬
‫لطّ خَطّ الزاجر وهو أَن ُيطّ بِإصَْبعِه ف الرمل ويَزْجُر وخَطّ الزاجِرُ ف‬
‫ف أَمره ويدبّره وا َ‬
‫الَرض يُطّ خطّا َعمِلَ فيها خَطّا بِإصَْبعِه ث زَجَر قال ذو الرمة عَشِّيةَ ما ل حِيلةٌ غَ ْيرَ َأنّنِي َب َلقْطِ‬
‫ب مولَ ُع وثوب مُخَطّطٌ وكِساء مُخَطّط فيه خُطوط وكذلك تر مُخَطّط‬
‫الصى والَطّ ف التّ ْر ِ‬
‫ووَحْشٌ مُخَطّطٌ وخَطّ وجْهُه واخْتَطّ صا َرتْ فيه خُطوط واخْتَطّ الغلمُ أَي نبتَ عِذارُه والُ ّطةُ‬
‫خطّ به الائكُ الثوبَ وا ِلخْطاطُ عُود‬
‫لطّ كأَنا اسم للطريقة والِخَطّ بالكسر العود الذي يَ ُ‬
‫كا َ‬
‫لطّ الطّرِيقُ عن ثعلب قال سلمةُ بن جَنْدل حت تركْنا وما تُثْنَى ظَعائننا‬
‫سوّى عليه الُطوطُ وا َ‬
‫تُ َ‬

‫لطّ ضَربٌ من الَبضْعِ‬
‫لطّ فاللّوبِ وا َ‬
‫يأْ ُخذْنَ بيَ سَوادِ ا َ‬
‫( * قوله « البضع » بالفتح والضم بعن الماع ) َخطّها َيخُطّها خَطّا وف التهذيب ويقال خَطّ‬
‫با قُساحا والِطّ والِ ّطةُ الَرض تُ ْنزَلُ من غي أَن ينِلا نازِلٌ قبل ذلك وقد َخطّها لَنفْسِه خَطّا‬
‫واخْتَطّها وهو أَن ُيعَلّم عليها عَلمةً بالَطّ ليُعلم أَنه قد احْتازَها‬
‫( * قوله « احتازها » ف النهاية اختارها ) ليَبِْنيَها دارا ومنه ِخطَطُ الكوفةِ والبصرةِ وا ْختَطّ‬
‫فلن ِخ ّطةً إِذا َتجّر موضعا وخَطّ عليه ِبجِدار وجعها الِ َططُ وكلّ ما َحظَرْتَه فقد خ َططْتَ‬
‫ل ّطةُ بالكسر الَرضُ والدار َيخْتَطّها الرّجل ف أَرض غي ملوكةٍ ليَتَحجّرها ويَبْنَ فيها‬
‫عليه وا ِ‬
‫وذلك إِذا َأذِن السلطان لماعة من السلمي أَنْ يَخَْتطّوا الدّورَ ف موضع بعينه ويتخذوا فيه‬
‫لطّة لَنا أُخرجت‬
‫مَسا ِكنَ لم كما فعلوا بالكوفة والبصرة وبغداد وإِنا كسرت الاء من ا ِ‬
‫على مصدر بُن على فعله‬
‫( * قوله « على فعله » كذا ف الصل وشرح القاموس بدون نقط لا بعد اللم وعبارة الصباح‬
‫وإنا كسرت الاء لَنا أُخرجت على مصدر افتعل مثل اختطب خطبة وارتد ردّة وافترى فرية‬
‫ل ّطةِ خِطَطٌ وسئل إِبراهيمُ الَربّ عن حديث النب صلّى اللّه عليه وسلّم أَنه وَرّث‬
‫) وجع ا ِ‬
‫النساء خِ َططَ ُهنّ دون الرّجال فقال َنعَم كان النب صلّى اللّه عليه وسلّم َأعْطَى نِساء ِخطَطا‬
‫يَسْ ُكنّها ف الدينة شبْه القَطائِع منهنّ ُأمّ عبد فجعلها لنّ دون الرّجال ل حَظّ فيها للرجال‬
‫ختَطّه لنفسه من غي هاء يقال هذا‬
‫وحكى ابن بري عن ابن دريد أَنه يقال خِطّ للمكَان الذي يَ ْ‬
‫خِطّ بن فلن قال والُطّ الطريق يقال ال َزمْ هذا الُطّ قال ورأَيته ف نسخة بفتح الاء ابن شيل‬
‫الَرضُ الَطيطةُ الت ُيمْطَرُ ما َحوْلَها ول ُتمْطَر هي وقيل الَطِيطةُ الَرض الت ل تطر بي‬
‫أَ ْرضَي َممْطورَتَي وقيل هي الت مُطِر بعضُها وروي عن ابن عباس أَنه سئل عن رجل جعل َأمْرَ‬
‫امْرأَتِه بيدِها فقالت له أَنتَ طالق ثلثا فقال ابن عباس خطّ اللّه َن ْوءَها أَلّ طَ ّلقَتْ نفسَها ثلثا‬
‫وروي خَ ّطأَ ال ّلهُ َن ْوءَها بالمز أَي أَخْطأَها الطر قال أَبو عبيد من رواه خَطّ اللّه ن ْوءَها جعله من‬
‫لطِيطةِ وهي الَرض الت ل تطر بي أَرضي مطورتي وجعها خَطائطُ وف حديث أَب ذرّ ف‬
‫اَ‬
‫الَطائطِ تَ ْرعَى الَطائطَ ونَرِدُ الَطائطَ وأَنشد أَبو عبيدة لميان بن قُحافةَ على قِلصٍ تَخَْتطِي‬
‫الَطائطَا يَتَْب ْعنَ َموّارَ الِلطِ مائطا وقال الَبعِيثُ أَل إِنّما أَزْرَى بَارَك عامِدا ُسوَيْعٌ كخطّافِ‬
‫حمُ وقال الكميت قِلتٌ بالَطِيط ِة جاوَرَتْها َفَنضّ سِمالُها العَيْنُ الذّرُورُ القِلتُ جع‬
‫لطِيطةِ أَسْ َ‬
‫اَ‬
‫قَلْتِ للّنقْرة ف البل والسّمالُ جع َسمَلةٍ وهي البقِّيةُ من الاء وكذلك الّنضِيضةُ البقيةُ من الاء‬
‫وسالُها مرتفع بَنضّ والعيُ مرتفع باورَتْها قال ابن سيده وأَما ما حكاه ابن الَعراب من قول‬
‫لطِيطةِ الَرضُ‬
‫بعض العرب لبنه يا يُنَيّ الزم َخطِيطةَ الذّلّ مَخافةَ ما هو أَشدّ منه فإِنّ أَصل ا َ‬
‫خسَتْه من حقّها وقال أَبو‬
‫الت ل تطر فاستعارها للذلّ لَن الطيطة من الَرضي ذليلة با بُ ِ‬
‫حنيفة أَرض ِخطّ ل ُتمْطَر وقد مُطر ما حولَها والُ ّطةُ بالضم شِبْه ال ِقصّة وا َلمْرُ يقال ُسمْتُه ُخ ّطةَ‬

‫خَسْفٍ وخُطّة َسوْء قال تأَبّط شَرّا هُما خُطّتا ِإمّا إِسا ٌر ومِّنةٌ وِإمّا َدمٌ والقَتْلُ بالُرّ أَ ْجدَرُ أَراد‬
‫سأَلون خُ ّطةً ُيعَظّمون فيها حُرُماتِ اللّه‬
‫خُطّتانِ فحذف النون ا ْستِخْفافا وف حديث الديبية ل يَ ْ‬
‫إِلّ أَعطَيتهم ِإيّاها وف حديثها أَيضا إِنه قد عرَض عليكم ُخطّة رُ ْشدٍ فاقبلوها أَي أَمرا واضحا‬
‫ف ا ُلدَى والسْتِقامةِ وف رأْسِه خُ ّطةٌ أَي َأمْرٌ مّا وقيل ف رأْسه خُ ّطةٌ أَي جَهْلٌ وإِقدامٌ على‬
‫الُمور وف حديث قيْلةَ َأيُلمُ ابن هذه أَن َي ْفصِلَ الُ ّطةَ ويَ ْنَتصِرَ من وراء الَجَزة ؟ أَي أَنه إِذا‬
‫نزل به َأمْرٌ مُلَْتبِسٌ مُشْكِلٌ ل يُ ْهتَدى له إِنه ل َيعْيا به ولكنه َيفْصِلُه حت يُ ْب ِرمَه وي ُرجَ منه برأْيِه‬
‫لطْبُ الَصمعي من َأمْثالم ف العْتزام على الاجة جاءَ فلن وف رأْسه‬
‫والُ ّطةُ الالُ وا َلمْرُ وا َ‬
‫خُ ّطةٌ إِذا جاءَ وف نفسه حاجةٌ وقد عزَم عليها والعامّ ُة تقول ف رأْسه خُطَْيةٌ وكلم العرب هو‬
‫ط وجهُ فلن واخْتَطّ ابن الَعراب الَخَطّ الدّقِيقُ الَحا ِسنِ واخْتَطّ الغُلمُ أَي نبتَ‬
‫الَول وخَ ّ‬
‫عِذارُه ورجل مُخطّطٌ َجمِيلٌ وخَ َططْتُ بالسيفِ وسطَه ويقال َخطّه بالسيف نِصفي وخُ ّطةُ اسم‬
‫عَنْز وف الثل قَبّحَ اللّه عَنْزا َخيْرُها خُ ّطةُ قال الَصمعي إِذا كان لبعض القوم على بعض َفضِيلةٌ‬
‫إِلّ أَنا خَسيسةٌ قيل قَبّحَ ال ّلهُ ِمعْزَى خيْرُها ُخ ّطةُ وخُطةُ اسم عن كانت عَن َسوْء وأَنشد يا قَومِ‬
‫سفَتةٌ‬
‫سفَتهْ ميتة ساكنةٌ عند الَلب وجَنْبا عُلْب ٌة ومُ ْ‬
‫مَنْ يَحْلُبُ شاةً مَيّتهْ ؟ قد حُلِبَت خُ ّطةُ جَنْبا مُ ْ‬
‫لطّّيةُ فإِذا جعلت‬
‫لطّ أَرض ينسب إِليها الرّماحُ ا َ‬
‫َمدْبوغة يقال أَ ْسفَت الزقّ دََبغَه الليث ا َ‬
‫النسبةَ اسا لزما قلت خَطّيّة ول تذكر الرماحَ وهو َخطّ عُمانَ قال أَبو منصور وذلك السّيفُ‬
‫حرَينِ‬
‫كلّه يسمى الَطّ ومن قُرى الَطّ القَطِيفُ وال ُعقَيْرُ وقَ َطرُ قال ابن سيده والَطّ سِيفُ البَ ْ‬
‫وعُمانَ وقيل بل كلّ سِيفٍ َخطّ وقيل الَطّ مَرْ َفأُ السفُن بالبحرين تُنْسب إِليه الرماح يقال ُرمْح‬
‫خَطّيّ ورِماح خَطّيّة وخِطّّيةٌ على القياس وعلى غي القياس وليست الطّ بنْبِتٍ للرّماح ولكنها‬
‫سكُ دارِينَ وليس هنالك مسك ولكنها مرفأُ‬
‫مَرْ َفأُ السفُن الت ْتمِلُ القَنا من الِ ْندِ كما قالوا مِ ْ‬
‫لطّيّ الرّماح وهو ِنسْبةٌ قد جرَى مَجْرى‬
‫السفن الت تمل الِسك من الِند وقال أَبو حنيفة ا َ‬
‫السم العلم ونِسْبته إِل الَطّ خَطّ البحرين وإِليه ترفأُ الشفن إِذا جاءَت من أََرض الند وليس‬
‫لطّيّ الذي هو الرماح من نبات أَرض العرب وقد كثر ميئه ف أَشْعارها قال الشاعر ف نباته‬
‫اَ‬
‫وهَل يُنْبِتُ الَطّيّ إِلّ وشِيجهُ وُتغْرَسُ إلّ ف مَنابِتِها النّخْلُ ؟ وف حديث ُأمّ زَرْع فأَخذ خَطّيّا‬
‫لطّ الوهري الَط موضع باليمامة وهو خَطّ هَجَرَ تُنْسب‬
‫لطّيّ بالفتح الرمح النسوب إِل ا َ‬
‫اَ‬
‫لطّّيةُ لَنا تمل من بلد الند فتُقوّم به وقوله ف الديث إِنه نام حت تُسمع‬
‫إِليه الرّماحُ ا َ‬
‫غَطِيطُه أَو َخطِيطُه الَطِيطُ قريب من الغَطِيطِ وهو صوت النائم والغي والاء متقاربتان وحِلْسُ‬
‫خطّطٌ موضع عن ابن الَعراب وأَنشد إِلّ أَ ُكنْ لقَيْتُ َي ْومَ مُخَطّطٍ‬
‫الِطاط اسم رجل زاجر ومُ َ‬
‫جةٍ معناها واحد‬
‫فقد خَبّرَ الرّكْبانُ ما أََتوَدّدُ وف النوادر يقال أَقم على هذا ا َلمْرِ بُ ّطةٍ و ُب ّ‬
‫صدٌ بعيد وقولم خذ خُ ّطةً أَي خذ خُطة النْتِصاف ومعناه انتصف‬
‫وقولم خُ ّطةٌ نائيةٌ أَي َم ْق ِ‬
‫والُ ّطةُ أَيضا من الَطّ كالّنقْطة من الّنقْطِ اسم ذلك وقولم ما خَطّ غُبارَه أَي ما َشقّه‬

‫( ‪)7/287‬‬
‫( خلط ) خَلَطَ الشيء بالشيء َيخْ ِلطُه خَلْطا وخَلّطَه فاخْتَلَطَ مَزَجَه واخَْتلَطا وخالطَ الشيءَ‬
‫مُخالَطة وخِلطا مازَجَه والِلْطُ ما خالَطَ الشي َء وجعه أَخْلطٌ والِ ْلطُ واحد أَخْلطِ الطّيب‬
‫والِ ْلطُ اسم كلّ نوع من الَخْلطِ كأَخْلطِ الدّواء ونوه وف حديث سعد وإِن كان أَحدُنا‬
‫ج ُوهُم بعضُه ببعض لَفافِه ويُ ْبسِه فإِنم كانوا‬
‫ختَلِطُ نَ ْ‬
‫لَيضَعُ كما تضعُ الشاةُ ما له خِلْطٌ أَي ل يَ ْ‬
‫يأْكلون خبز الشعي وورقَ الشجر لفقرهم وحاجتهم وأَخْلطُ الِنسان َأمْزِجَتُه الَربعة و َس ْمنٌ‬
‫خلَطانِ ولبَن َخلِيطٌ‬
‫خَلِيطٌ فيه َشحْم ولَحْم والَلِيطُ من العَلَفِ تِب وقَتّ وهو أَيضا طي وتِب يُ ْ‬
‫حلَب الض ْأنُ على لب ا ِلعْزى والِعزى على لبَن الضأْنِ أَو‬
‫متلط من حُلو وحازِر والَلِيطُ أَن تُ ْ‬
‫تلب الناقةُ على لب الغنم وف حديث النبيذِ نى عن الَلِيطَ ْينِ ف ا َلنْبِذة وهو أَن يمع بي‬
‫صِنْفي تر وزبيب أَو عنب ورُطَب الَزهري وأَما تفسي الليطي الذي جاء ف الَشربة وما‬
‫جاء من النهي عن شُرْبه فهو شَراب يتخذ من التمر والُبسْر أَو من العنب والزبيب يريد ما ُينَْبذُ‬
‫من البسر والتمر معا أَو من الزبيب والعنب معا وإِنا نى عن ذلك لَن الَنواع إِذا اختلفت ف‬
‫النتباذ كانت أَس َرعَ للشدّة والتخمي والنبي ُذ العمول من َخلِي َطيْن ذهب قوم إِل تريه وإِن ل‬
‫يُسكر أَخذا بظاهر الديث وبه قال مالك وأَحد وعامّة الحدّثي قالوا من شربه قبل حدوث‬
‫الشدّة فيه فهو آثٌ من جهة واحدة ومن شربه بعد حدوثها فيه فهو آثٌ من جهتي شربِ‬
‫للِيطيْن وشُربِ الُسْكِر وغيُهم رَخّص فيه وعللوا التحري بالِسْكار وف الديث ما خالَطَتِ‬
‫اَ‬
‫خلُوطَ با وقيل هو‬
‫الصدَق ُة مالً إِل َأ ْهلَكَتْه قال الشافعي يعن َأنّ خِيانةَ الصدَقةِ تُتْ ِلفُ الالَ الَ ْ‬
‫حذِير للعمّال عن اليانة ف شيء منها وقيل هو حَثّ على تعجيل أَداء الزكاة قبل أَن ُتخْلَطَ‬
‫تَ ْ‬
‫للِيطُ أَول من الارِ الشرِيكُ الُشارِكُ ف‬
‫شفْ َعةِ الشّرِيكُ َأوْل من الَلِيطِ وا َ‬
‫باله وف حديث ال ّ‬
‫الشّيوعِ والَلِيطُ الُشاركُ ف حُقوقِ الِلك كالشّ ْربِ والطريق ونو ذلك وف الديث أَن رجلي‬
‫تقدّما إِل مُعاوِيةَ فا ّدعَى أَحدها على صاحبه مالً وكان ا ُلدّعي ُحوّلً قُلّبا مِخْلَطا الِخْ َلطُ‬
‫بالكسر الذي َيخْلِطُ الَشْياء فيُلَبّسُها على السامعي والناظرين والِلط اخْتِلطُ الِبِل والناسِ‬
‫خرُ ْجنَ من ُبعْكُوكةِ الِلطِ وبا أَخْلطٌ من الناس وخَلِيطٌ وخُلَيْطى‬
‫والَواشي أَنشد ثعلب يَ ْ‬
‫جَت ِمعُون مُخْتَ ِلطُون ول واحد لشيء من ذلك وف حديث أَب سعيد كنا‬
‫وخُلّيْطى أَي َأوْباشٌ مُ ْ‬
‫ختَلِطُ‬
‫لمْعِ على عَ ْهدِ رسولِ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم وهو الِ ْلطُ من التمر أَي الُ ْ‬
‫نُرْ َزقُ َت ْمرَ ا َ‬
‫من أَنْواعِ شَتّى وف حديث شريح جاءه رجل فقال إِنّي طلقت امرأَت ثلثا وهي حائض فقال‬
‫ليْضةِ الت وقع فيها الطلقُ من ال ِعدّةِ لَنا‬
‫أَما أَنا فل أَخْلِطُ حَللً بَرامٍ أَي ل أَحَْتسِبُ با َ‬
‫كانت له حللً ف بعض أَيام اليضة وحراما ف بعضها ووقع القومُ ف خُلَيْطى وخُلّيْطى مثال‬
‫سمّيْهى أَي ا ْختِلطٍ فاختلط عليهم أَمرُهم والتخْلِيطُ ف ا َلمْرِ الِفْسادُ فيه ويقال للقوم إِذا‬
‫ال ّ‬

‫خَ َلطُوا مالَهم بعضَه ببعض خُلّيْطى وأَنشد اللحيان و ُكنّا خُلَيطى ف الِمالِ فراعن جِمال تُوال‬
‫وُلّها من جِمالِك ومالُهم بينهم ِخلّيطى أَي مُخْتَلِط أَبو زيد ا ْختَلَطَ الليلُ بالتّرابِ إِذا اختلطَ‬
‫خلِيطُ ا َلمْرِ وإِنه لَفي خُلّيْطى من أَمرِه قال‬
‫على القوم أَمرهم واختلط الَ ْرعِيّ با َلمَلِ والِلّيطى تَ ْ‬
‫أَبو منصور وتفف اللم فيقال خُلَيْطى وف حديث النب صلّى اللّه عليه وسلّم أَنه قال ل خِلطَ‬
‫سوِّيةِ قال‬
‫ول شِناقَ ف الصدقة وف حديث آخر ما كان من َخلِيطَ ْينِ فإِنما يتراجَعانِ بينهما بال ّ‬
‫الَزهري كان أَبو عبيد فسّر هذا الديث ف كتاب غريب الديث فَثَبّجَه ول ُيفَسّرُه على‬
‫وجهه ث َجوّدَ تفسيه ف كتاب ا َلمْوالِ قال وفسره على نو ما فسّره الشافعي قال الشافعيّ‬
‫الذي ل أَ ُشكّ فيه أَن الَلِيطَ ْينِ الشريكان لن يقتسما الاشية وترا ُجعُهما بالسويّة أَن يكونا‬
‫خليطي ف الِبل تب فيها الغنم فتوجد الِبل ف يد أَحدها فتؤخذ منه صدقتُها فيجع على‬
‫شريكه بالسوية قال الشافعيّ وقد يكون الليطان الرجلي يتخالطان باشيتهما وإِن عرف كل‬
‫سقِيا معا وتكونَ فُحولُهما‬
‫واحد منهما ماشيته قال ول يكونان خليطي حت ُيرِيا وُيسَرّحا وَي ْ‬
‫صدّقا صدقةَ الواحد بكل حال قال وإِن تفرّقا ف مُراحٍ أَو َسقْيٍ أَو‬
‫مُخْتَلِطةً فإِذا كانا هكذا َ‬
‫صدّقانِ صدقةَ الثني قال ول يكونان خليطي حت يول عليهما َحوْلٌ‬
‫فُحولٍ فليسا خَليطي وُي َ‬
‫من يومَ اخْتَلطا فإِذا حال عليهما حول من يومَ اختلطا َزكّيا زكاةَ الواحد قال الَزهري وتفسي‬
‫ذلك أَن النب صلّى اللّه عليه وسلّم أَوجب على مَن مَلك أَربعي شاة فحال عليها الولُ شاةً‬
‫وكذلك إِذا ملك أَكثر منها إِل تام مائة وعشرين ففيها شاة واحدة فإِذا زادت شاةٌ واحدة‬
‫على مائة وعشرين ففيها شاتان ولو أَن ثلثة نفر ملكوا مائة وعشرين لكل واحد منهم أَربعون‬
‫شاة ول يكونوا ُخلَطاء سنةً كاملة فعلى كل واحد منهم شاة فإِذا صاروا خلطاء وجعوها على‬
‫راع واحد سنة فعليهم شاة واحدة لَنم يصدّقون إِذا اخْتَ َلطُوا وكذلك ثلثة نفر بينهم أَربعون‬
‫شاة وهم خلطاء فإن عليهم شاة كَأنّه ملكها رجل واحد فهذا تفسي اللطاء ف الواشي من‬
‫الِبل والبقر والغنم وقوله عزّ وجلّ وإِن كثيا من اللطاء ليَبْغي بعضُهم على بعض إِل الذين‬
‫آمنوا وعملوا الصالات فالُلَطاء ههنا الشّرَكاء الذين ل يََتمَيّزُ مِ ْلكُ كل واحد من مِ ْلكِ‬
‫صاحبه إِل بالقِسْمة قال ويكون اللطاء أَيضا أَن يلطوا العي التميز بالعي التميز كما فسر‬
‫ل ّلةِ يكون فيها عشرة أَبيات لصاحب كل بيت ماشيةٌ على حدة‬
‫الشافعي ويكونون متمعي كا ِ‬
‫سقِيها معا وكلّ واحد منهم يعرف ماله‬
‫فيجمعون مواشِيَهم على راعٍ واحد يرعاها معا ويَ ْ‬
‫سمَته ونِجارِه ابن الَثي وف حديث الزكاة أَيضا ل خِلطَ ول وِراطَ الِلطُ مصدر خالَطه‬
‫بِ‬
‫يُخالِطُه مُخالَطةً وخِلطا والراد أَن َيخْلِطَ رجل إِبله بإِبل غيه أَو بقره أَو غنمه ليمنع حق اللّه‬
‫جمَعُ بي متفرّقٍ‬
‫صدّقَ فيما يب له وهو معن قوله ف الديث الخر ل ُي ْ‬
‫تعال منها ويَ ْبخَسَ ا ُل َ‬
‫ول ُيفَرّقُ بي مُجتمع خشيةَ الصدقة أَما المع بي التفرّق فهو الِلط وذلك أَن يكون ثلثة‬
‫صدّقُ‬
‫نفر مثلً لكل واحد أَربعون شاة فقد وجب على كل واحد منهم شاةٌ فإِذا أَظَلّهم ا ُل َ‬

‫جعوها لئل يكون عليهم فيها إِل شاةٌ واحدة وأَما تفريقُ الجتمع فأَن يكون اثنان شريكان‬
‫ولكل واحد منهما مائة شاةٍ وشاةٌ فيكون عليهما ف مالما ثلث شياه فإِذا أَ َظلّهما الصدّق فرّقا‬
‫غنمهما فلم يكن على كل واحد إِل شاة واحدة قال الشافعي الطابُ ف هذا للمُصدّقِ ولربّ‬
‫شيَتانِ خَشْيةُ السّاعي أَن تقلّ الصدقةُ وخشْيةُ ربّ الال أَن يقلّ مالُه فأُمر‬
‫لشَْيةُ خَ ْ‬
‫الال قال فا َ‬
‫ح ِدثَ ف الال شيئا من المع والتفريق قال هذا على مذهب الشافعي‬
‫كلّ واحد منهما أَن ل يُ ْ‬
‫للْط ُة مؤثّرة عنده وأَما أَبو حنيفة فل أَثر لا عنده ويكون معن الديث نفي الِلطِ لنفي‬
‫إِذ ا ُ‬
‫الَثر كأَنه يقول ل أَثر للخُلْطةِ ف تقليل الزكاة وتكثيها وف حديث الزكاة أَيضا وما كان من‬
‫خلِط ماله بال‬
‫للِيطُ الُخالِط ويريد به الشريك الذي يَ ْ‬
‫خَليطَ ْينِ فإِنما يَتراجَعانِ بينهما بالسوّيةِ ا َ‬
‫شريكه والتراجع بينهما هو أَن يكون لَحدها مثلً أَربعون بقرة وللخر ثلثون بقرة ومالما‬
‫متلط فيأْخذ الساعي عن الَربعي مُسِّن ًة وعن الثلثي تَبِيعا فيجع باذِلُ السّنةِ بثلثة أَسْباعها‬
‫على شريكه وباذل التّبيعِ بأَربعة أَسْباعه على شريكه لَن كل واحد من السنّي واجب على‬
‫الشيوع كأَنّ الال ملك واحد وف قوله بالسوية دليل على أَن الساعيَ إِذا ظلم أَحدها فأَخذ‬
‫خصّه من الواجب‬
‫ض َمنُ له قِيمةَ ما يَ ُ‬
‫منه زيادة على فرضه فإِنه ل يرجع با على شريكه وإِنا َي ْ‬
‫دون الزيادة وف التراجع دليل على أَن الُلطة تصح مع تييز َأعْيان الَموال عند من يقول به‬
‫والذي فسره ابن سيده ف اللط أَن يكون بي الليطي مائة وعشرون شاة لَحدها ثانون‬
‫صدّقُ منها شاتي ردّ صاحبُ الثماني على ربّ الَربعي ثلثَ شاة‬
‫وللخر أَربعون فإِذا أَخذ ا ُل َ‬
‫صدّق من العشرين والائة شاةً واحدة‬
‫فيكون عليه شاةٌ وثلث وعلى الخر ثلثا شاة وإِن أَخذ ا ُل َ‬
‫ر ّد صاحبُ الثماني على ربّ الَربعي ثلث شاة فيكون عليه ثلثا شاة وعلى الخر ثلثُ شاة‬
‫قال والوِراطُ الديعةُ والغِشّ ابن سيده رجل مِخْلَطٌ مِزْيَلٌ بكسر اليم فيهما يُخالِطُ الُمور‬
‫حنَ مِن ذِي دََأبٍ شِرواطِ صاتِ‬
‫ويُزاِيلُها كما يقال فاِتقٌ راِتقٌ ومِخْلطٌ كمِخْلطٍ أَنشد ثعلب ُيلِ ْ‬
‫الُداء شَظِفٍ مِخْلطِ وخلَط القومَ َخلْطا وخالَطَهم داخَلهم وخَليطُ الرجل مُخالطُه وخَلِيطُ‬
‫للِيسِ الُجالِسِ وقيل ل يكون إِل ف الشركة وقوله ف التنيل‬
‫القوم مُخالطهم كالنّدي النا ِدمِ وا َ‬
‫للْطةُ بالضم‬
‫وإِنّ كثيا من الُلَطاء هو واحد وجع قال ابن سيده وقد يكون الَليطُ جعا وا ُ‬
‫للِيطُ القوم الذين َأمْرُهم واحد والمعُ ُخلَطاء وخُلُطٌ قال‬
‫الشّرْكة والِلْطةُ بالكسر العِشْرةُ وا َ‬
‫الشاعر بانَ الَلِيطُ بسُحْرةٍ فَتَبدّدُوا وقال الشاعر إِنّ الَلِيطَ أَ َجدّوا البَ ْينَ فاْنصَ َرمُوا قال ابن‬
‫جرَدُوا وأَ ْخ َلفُوك ِعدَى ا َلمْرِ الذي َو َعدُوا ويروى‬
‫بري صوابه إِنّ الَلِيطَ أَ َجدّوا البَ ْينَ فانْ َ‬
‫للِيطَ‬
‫فاْنفَرَدُوا وأَنشد ابن بري هذا العن لماعة من شعراء العرب قال بسّامَةُ بن ال َغدِير إِنّ ا َ‬
‫أَ َجدّوا البي فابْتَكَرُوا لِنِيّة ث ما عادُوا ول انْتَ َظرُوا وقال ابن مَيّادةَ إِن الليط أَجدّوا البي‬
‫فاْندَ َفعُوا وما رَبُوا َقدَرَ ا َلمْرِ الذي صََنعُوا وقال نَ ْهشَلُ بن َحرّيّ إِن الليط أَجدوا البي‬
‫فابتكروا واهْتاجَ َشوْ َقكَ أَحْداجٌ لا ُزمَر وقال السي بن مُطَ ْيرٍ إِن الليط أَجدوا البي فادَّلجُوا‬

‫شوْقٍ‬
‫بانُوا ول ينْظرُون إِنم َلحِجُوا وقال ابن الرّقاعِ إِن الليط أَجدوا البي فاْنقَذَفُوا وَأمَْتعُوكَ ب َ‬
‫أَّيةَ اْنصَرَفُوا وقال عمر بن أَب ربيعة إِنّ الليط أَجدّ البي فاحَْتمَل وقال جرير إِنّ الَلِيطَ أَجدّوا‬
‫البي يومَ َغ َدوْا ِمنْ دارةِ ال ْأبِ إِذ أَحْداجُهم ُزمَرُ وقال ُنصَيْبُ إِن الليط أَجدّوا البي فاحَْتمَلُوا‬
‫وقال َوعْلةُ الَ ْرمِيّ ف جعه على ُخلُطٍ سائلْ مُجاوِرَ جَ ْرمٍ هَلْ جَنَيْتَ ُلمْ َحرْبا ُتفَرّقُ بي الِيةِ‬
‫جعُونَ أَيام ال َكلِ فتجتمع منهم قبائل شت ف‬
‫للُطِ ؟ وإِنا كثر ذلك ف أَشعارهم لَنم كانوا َينْتَ ِ‬
‫اُ‬
‫مكان واجد فتقع بينهم أُْل َفةٌ فإِذا افْتَرَقوا ورجعوا إِل أَوطانم ساءَهم ذلك قال أَبو حنيفة يلقى‬
‫الرجلُ الرجلَ الذي قد أَورد إِبله فَأ ْعجَلَ الرّطْبَ ولو شاءَ لَخّرَه فيقول لقد فارَقْتَ خَليطا ل‬
‫للِطُ الُخَْتلِطُ‬
‫للِيطُ الزوجُ وابن العم وا َ‬
‫تَلْقى مثلَه أَبدا يعن الَزّ وا َ‬
‫( * قوله « واللط الختلط » ف القاموس واللط بالفتح وككتف وعنق الختلط بالناس‬
‫التملق اليهم ) بالناس الَُتحَبّبُ يكون للذي يََتمَ ّلقُهم ويتحَبّبُ إِليهم ويكون للذي يُلْقي نساءَه‬
‫ومتاعَه بي الناس والُنثى خَلِطةٌ وحكى سيبويه خُلُط بضم اللم وفسره السياف مثل ذلك‬
‫وحكى ابن الَعراب رجل خِلْطٌ ف معن َخلِطٍ وأَنشد وأَنتَ ام ُرؤٌ خِلْطٌ إِذا هي أَرْسَلتْ يَميُنكَ‬
‫شيئا َأمْسَكَ ْتهُ شِمالُكا يقول أَنت امرؤ مَُتمَ ّلقٌ بالَقال ضنيٌ بالنّوال ويينُك بدل من قوله هي‬
‫وإِن شئت جعلت هي كنايةً عن ال ِقصّة ور َفعْت يينك بأَرسلت والعرب تقول أَخْلَطُ من المّى‬
‫يريدون أَنا متحببة إِليه مَُت َملّقة بورُودها إِياه واعْتيادِها له كما يفعل الُحِبّ الَ ِلقُ قال أَبو عبيدة‬
‫تنازعَ العجاجُ و ُحمَ ْيدٌ الَرْقَطُ أُرْجُوزَتي على الطاء فقال حيد الِلطَ يا أَبا الشعْثاء فقال‬
‫العجاج الفجاجُ َأوْسَعُ من ذلك يا ابن أَخي أَي ل َتخْلِطْ أُرْجُوزَت بأُرْجُوزَِتكَ واخْتَلَطَ فلن أَي‬
‫فسد عقله ورجل ِخلْطٌ بَّينُ الَلطةِ أَ ْح َمقُ مُخالَطُ العقْل عن أَب ال َعمَيْثَلِ الَعراب وقد خُولِطَ‬
‫ختَلِط إِذا تغي‬
‫ط ويقال خُولِط الرجلُ فهو مُخاَلطٌ واخَْتلَطَ عقلُه فهو مُ ْ‬
‫ف َعقْلِه خِلطا واخْتَ َل َ‬
‫عقلُه والِلطُ مالطةُ الداءِ الوفَ وف حديث الوَسْوَسةِ ورجَعَ الشيطانُ يَلْتمس الِلطَ أَي‬
‫يالِط قَلْبَ الصلي بالوَ ْسوَسةِ وف الديث َيصِف الَبرار فظنّ الناس أَن قد خُوِلطُوا وما‬
‫خُولِطُوا ولكن خالط ق ْلبَهم َهمّ عَظيمٌ من قولم خُولط فلن ف عقله مُخالَطة إِذا اختلّ عقله‬
‫وخالَطه الداءُ خِلطا خامره وخالط الذئبُ الغََنمَ خِلطا وقَع فيها الليث الِلطُ مالطةُ الذئبِ‬
‫ض َمنُ أَهل الشاءِ ف الِلطِ والِلط مالَطة الرجلُ أَهلَه وف حديث عَبِيدةَ وسُئل‬
‫الغَنَم وأَنشد َي ْ‬
‫ل ْفقُ والِلطُ أَي الِماعُ من الخالطة وف خطبة الجاج ليس أَوانَ‬
‫ما يُوجِبُ الغُسْلَ ؟ قال ا َ‬
‫يَكْثُر الِلط يعن السّفادَ وخالَط الرجلُ امرَأتَه خِلطا جامَعها وكذلك مالَطةُ الملِ الناقةَ إِذا‬
‫خالَط ثِيلُه حَياءَها واسْتخلط البعي أَي قَعا وأَخلط الفحْلُ خالط الُنثى وأَخلطه صاحبه وأَخلط‬
‫خلَطَ هو فعل ذلك‬
‫له الَخية عن ابن الَعراب إِذا أَخطأَ فسدّده وجعل قضيبه ف الَياء واسْتَ ْ‬
‫جلً فُينِيَه على‬
‫من تلقاء نفسه ابن الَعراب الِلطُ أَن يأْت الرجلُ إِل مُراحِ آخر فيأْخذَ منه َ‬
‫ناقته سِرّا من صاحِبه قال والِلط أَيضا أَن ل يُحْسن الملُ القَعْو على طَرُوقَتِه فيأْخذَ الرجلُ‬

‫َقضِيبَه فيُوله قال أَبو زيد إِذا قَعا الفحلُ على الناقةِ فلم َيسْتَرْ ِشدْ لَيائها حت يُدخله الراعي أَو‬
‫خلِطُه ويُ ْل ِطفُه فإِن فعل المل ذلك من تلقاء‬
‫غيُه قيل قد أَخْلطه إِخْلطا وَألْ َطفَه إِلْطافا فهو يُ ْ‬
‫نفسه قيل قد اسَْتخْلَطَ هو واسْتَ ْلطَفَ ابن شيل جل مُختلِط وناقة متلطة إِذا َسمِنا حت اختلَط‬
‫للُط الَوال والُلَطاء الشركاء والُلُطُ جِيان الصّفا والَلِيط‬
‫الشحم باللحم ابن الَعراب ا ُ‬
‫للِيطُ ولو طُووِعتُ ما بانا‬
‫للِيطُ الار يكون واحدا وجعا ومنه قول جرير بانَ ا َ‬
‫الصاحِبُ وا َ‬
‫فهذا واحد والمع قد تقدم الستشهاد عليه والَخْلطُ الماعة من الناس والِلْطُ والِ ِلطُ من‬
‫السّهام السهم الذي ينبُت عُودُه على َعوَج فل يزال يتعوّج وإِن ُقوّم وكذلك القوسُ قال‬
‫التنخل الذل وصفراءُ البُرايةِ غَيْر خِ ْلطٍ كوَقْفِ العاجِ عاتِكة اللياطِ وقد ُفسّر به البيتُ الذي‬
‫أَنشده ابن الَعراب وأَنتَ امرؤٌ خِلْطٌ إِذا هي أَرسلت قال وأَنت امرؤ خِلْط أَي أَنك ل تستقيم‬
‫أَبدا وإِنا أَنت كال ِقدْح الذي ل يزال يَتعوّج وإِن ُقوّم وا َلوّل أَجود والِلْط الَحق والمع‬
‫أَخْلط وقوله أَنشده ثعلب فلمّا د َخلْنا َأمْكَنَتْ من عِنانِها وَأمْسَكْتُ من بعض الِلطِ عِنان‬
‫فسره فقال تكلَمت بالرفَثِ وأَمسكْتُ نفسي عنها فكأَنه ذهب باللط إِل الرفَثِ الَصمعي‬
‫للْطُ يقال فلن خِلْطٌ فيه قولن أَحدُها الُخََتلِطُ‬
‫الِ ْلطُ الذي ل ُيعْرَفُ له نسب ول أَب وا ِ‬
‫ب ويقال هو والد الزّنا ف قول ا َل ْعشَى أَتان ما يقولُ لَ ابنُ َبظْرا أَقَيْسٌ يا ابنَ َثعْلبة‬
‫النسَ ِ‬
‫الصّباحِ ِلعَبْدانَ اب ُن عاهِرَةٍ وخِ ْلطٌ رَجوفُ الَصلِ َمدْخولُ النّواحي ؟ أَراد أَقَ ْيسٌ ِلعَبْدانَ ابنُ‬
‫عاهِرَةٍ هَجا بذا جِهنّاما أَحد بن عَبْدا َن واهْتَلَبَ السيفَ من ِغمْده وامْتَرَقه واعَْتقّه واخْتَ َلطَه إِذا‬
‫اسَْتلّه قال الرجان الَصل اخَْترَطَه وكأَنّ اللمَ مبدلة منه قال وفيه نظر‬

‫( ‪)7/291‬‬
‫( خط ) قال اللّه عزّ وجلّ ف قصة أَهل سبإٍ وبدّلْناهم ِبجَنّتَ ْي ِهمْ جَنَّت ْينِ َذوَاتَيْ أُكُلٍ َخمْطٍ وأَثْلٍ‬
‫لمْطُ ضرب من الَراكِ له َحمْل يؤْكل وقال الزجاج يقال لكل نبت قد أَ َخذَ َطعْما‬
‫قال الليث ا َ‬
‫من مَرارة حت ل يكن أَكلُه َخمْطٌ وقال الفراء المط ف التفسي َثمَرُ الَراكِ وهو البَرِيرُ وقيل‬
‫لمْل القليل من كل‬
‫لمْط ا َ‬
‫لمْطُ ف الية شجر قاتل أَو سمّ قاتِل وقيل ا َ‬
‫شجر له شوْكٌ وقيل ا َ‬
‫سدْرِ وحله كالتّوت وقرئ ذوات أُكُلِ َخ ْمطٍ بالِضافة قال ابن بري‬
‫شجرة والمط شجر مثل ال ّ‬
‫من جعل المْط الَراكَ فحقّ القراءَةِ بالضافة لَن الَكل للجن فأَضافه إِل المْط ومن جعل‬
‫المط َثمَرَ الَراك فحق القراءَة أَن تكون بالتنوين ويكون المط بدلً من الُكُل وبكلّ قرَأتْه‬
‫لشْخاش َيَتفَرّكُ ول ُينْتفَعُ به‬
‫لمْطُ ثر يقال له َفسْوةُ الضّبُع على صورة ا َ‬
‫القرّاءُ ابن الَعرابّ ا َ‬
‫لمَلَ‬
‫خمِطُه َخمْطا فهو َخمِيطٌ شواه وقيل شواه فلم يُ ْنضِجْه وخَمط ا َ‬
‫وقد َخمَط اللحمَ َي ْ‬
‫خ ِمطُه َخمْطا وهو َخمِيطٌ س َلخَه ونزع جِلْده وشَواه فإِذا نزَع عنه َشعَره‬
‫لدْيَ يَ ْ‬
‫والشاةَ وا َ‬

‫سمِيط الذي نُزع‬
‫شوِيّ وال ّ‬
‫لمِيطُ الَ ْ‬
‫سمْطُ بالاء وا َ‬
‫لمْطُ بالنار وال ّ‬
‫سمِيطُ وقيل ا َ‬
‫وشواه فهو ال ّ‬
‫لمّاطِ أَراد‬
‫شكّ خَلَلَ الباطِ َشكّ الَشاوِي َن َقدَ ا َ‬
‫شوّاء قال رؤْبة شاكٍ َي ُ‬
‫لمّاطُ ال ّ‬
‫عنه شعرُه وا َ‬
‫لمْطةُ‬
‫ط وسامِط وا َ‬
‫سمّاطُ الواحد خامِ ٌ‬
‫لمّاطُ ال ّ‬
‫بالَشاوي السفافِيدَ تدخل ف خَلَل الباطِ قال وا ُ‬
‫لمْطة المر الت‬
‫رِيحٌ َنوْرِ الكَرم وما أَشْبَهه ما له ريح طيبة وليست بشديدة الذّكاءِ طِيبا وا َ‬
‫أَ َخذَت ريِحا وقال اللحيان المْطة الت قد أَخذت شيئا من الرّيح كريح النّبِق والتفّاح يقال‬
‫لمْرُ وقيل المْطةُ الامضةُ مع ريح قال أَبو ذؤَيب عُقارٌ كماءِ النّيّ َليْسَتْ َبمْطةٍ ول‬
‫َخمِطَتِ ا َ‬
‫خَ ّلةٍ يَ ْكوِي الوُجوهَ شِهابُها ويروى يَ ْكوِي الشّروبَ شِهابُها وقيل إِذا ُأ ْعجِلَت عن السْتِحكام‬
‫ستَحْكِم فهو َخمْطٌ وقال خالد بن زهي الذل‬
‫ف دَنّها فهي َخمْطةٌ وكلّ طَرِيّ أَخَذ طعْما ول يَ ْ‬
‫سمّ َمذْرورٍ عليها ذُرُورُها يعن طريّة حديثة كأَنا عنده أَ َحدّ‬
‫سِبقَنْ للناسِ منّي َبمْطةٍ من ال ّ‬
‫ول تَ ْ‬
‫ش َعةٌ كعَ ْينِ الدّيك فيها ُحمَيّاها من الصّهْبِ الِماطِ اختارها َحدِيثةً واختارها‬
‫شعْ َ‬
‫وقال التنخل مُ َ‬
‫لمْ َطةُ المرة الت أُعجلت عن‬
‫أَبو ُذؤَيب عَتِيقةً ولذلك قال ليست َبمْ َط ٍة وقال أَبو حنيفة ا َ‬
‫استحكام ريها فأَخذت ريح الِدْراكِ كريح الّتفّاح ول ُتدْ ِركْ بعد ويقال هي الامضةُ وقال أَبو‬
‫لمْطةُ َأوّلُ ما َتبْتَدئُ ف الُموضة قبل أَن تشتدّ وقال السكّري ف بيت خالد بن زهي‬
‫زيد ا َ‬
‫ط وخامِطٌ طَيّبُ الرّيح وقيل هو الذي قد‬
‫الذل عَن بالمْطةِ ال ّل ْومَ والكلمَ القَبيحَ ولب َخمْ ٌ‬
‫خمُطُ َخمْطا وخُموطا‬
‫أَخذ شيئا من الرّيح كريح النبق أَو الّتفّاح وكذلك سِقاء خامِطٌ َخمَطَ َي ْ‬
‫و َخمِطَ َخمَطا و َخمْطَتُه و َخمَطَتُه رائحتُه وقيل َخمَطُه أَن َيصِي كالِ ْطمِيّ إِذا َلجّنَه وَأوْخَفَه وقيل‬
‫لمْطُ الامضُ وقيل هو الُرّ من كل شيء وذكر أَبو عبيدة أَن اللب إِذا ذهب عنه حَلوة‬
‫اَ‬
‫الَلب ول يتغي طعمه فهو سامِطٌ فإِن أَخذ شيئا من الرّيح فهو خامِطٌ فإِن أَخذ شيئا من طعْم‬
‫فهو ُممَحّلٌ فإِذا كان فيه َط ْعمُ الَلوةِ فهو ُفوّهةٌ اليزيدي الامِطُ الذي يُشبه ريُه ريحَ الّتفّاحِ‬
‫شوْلِ‬
‫لمْطُ أَيضا قال ابن أَحر وما كنتُ أَخْشَى أَن تكونَ مَنِيّتِي ضَرِيبَ جِلدِ ال ّ‬
‫وكذلك ا َ‬
‫ح َقنُ ف سِقاء ث يوضَع على حشيش حت يأْ ُخذَ‬
‫ط وهو الذي يُ ْ‬
‫َخمْطا وصافِيا التهذيب لب َخمْ ٌ‬
‫لمْطُ من اللب الا ِمضُ وأَرض َخمْطةٌ‬
‫من ريه فَيكون َخمْطا طَيّبَ الريح طيبَ الطعم وا َ‬
‫و َخمِطةٌ طيبةُ الرائحة وقد َخمِطَتْ و َخمَطَتْ و َخمَط السّقاءُ و َخمِطَ َخمْطا و َخمَطا فهو َخمِطٌ‬
‫خمّطَ َغضِبَ‬
‫خمّطَ الفحلُ َهدَرَ و َخمِطَ الرجلُ وتَ َ‬
‫لمْطةُ وتَ َ‬
‫تغيت رائحتُه ضدّ سيبويه وهي ا َ‬
‫خمّطُ التّكَبّرُ قال‬
‫خمّطَ َجبّارٌ ثََنوْه إِل ما يَشَْتهُونَ ول ُيثَْنوْن إِنْ َخمِطُوا والتّ َ‬
‫وتَكبّرَ وثارَ قال إِذا َت َ‬
‫خمّطا أَو خُنْزُوانا ضَرَبُوهُ ما خَطا ومنه قول الكميت إِذا ما تَسامَتْ للتخمطِ‬
‫إِذا رَأوْا مِنْ مَ ِلكٍ َت َ‬
‫خمّطَ فِينا نابُ‬
‫صِيدُها الَصمعي التخمّط الَخذُ والقهْرُ بغَلبةٍ وأَنشد إِذا ُمقْ َرمٌ مِنّا ذَرَا َحدّ نابِه َت َ‬
‫خمّطٌ شديدُ ال َغضَبِ له َثوْرةٌ وجَلَبة وف حديث رِفاعةَ قال الاءُ من الاء‬
‫آخَرَ مُقْ َرمِ ورجل مَُت َ‬
‫خ ِمطُ ا َلمْواجِ وبر َخمِطُ‬
‫فتخمّطَ عمر أَي َغضِبَ ويقال للبحر إِذا الَت َطمَتْ أَمواجُه إِنه لَ َ‬
‫الَمواج مُضْ َطرِبُها قال سويد بن أَب كاهل ذُو عُبابٍ زََبدٍ آذِيّه َخمِطُ التّيّارِ َيرْمي بالقَلَعْ يعن‬

‫خمّطَ البحرُ التطَم أَيضا‬
‫خرَ أَي يرمي بالصخْرة العظيمةِ وَت َ‬
‫بالقِلَعِ الص ْ‬

‫( ‪)7/296‬‬
‫( خنط ) خَنَطَه يَخِْنطُه خَنْطا كَرَبَه الَزهري الَناطِيطُ والَناطِيلُ مثل العَبادِيدِ جَماعاتٌ ف‬
‫َتفْرِقةٍ ول واحد لا‬

‫( ‪)7/297‬‬
‫صنُ النا ِعمُ وقيل الغُصن لِسَنةٍ وقيل هو كلّ َقضِيبٍ ما كان عن أَب حنيفة‬
‫( خوط ) الُوطُ ال ُغ ْ‬
‫شقَ وَأهْلِها وإِن كنتُ فيها ثاوِيا لغَرِيبُ أَل حَبّذا صَ ْوتُ‬
‫والمع خِيطانٌ قال َل َعمْرُكَ إِنّي ف ِدمَ ْ‬
‫صنٍ نابِت يقال‬
‫ال َغضَا حِيَ أَجْرَسَتْ ِبخِيطانِه َب ْعدَ الَنامِ جَنُوبُ وقال الشاعر َس َرعْرَعا خُوطا ك ُغ ْ‬
‫لوْطِ وجارية خُوطانِّيةٌ مُشَبّهة‬
‫لفِيفُ كا َ‬
‫خُوطُ بانٍ الواحدة خُوطةٌ والُوطُ من الرجال السيمُ ا َ‬
‫خوّطْتُ فلنا‬
‫ختِلَ إِنسانا ب ُرمْحِه وف النوادر تَ َ‬
‫بالُوط ابن الَعراب خُطْ خُطْ إِذا أَمرته أَن يَ ْ‬
‫خوّتا إِذا أَتيتَه الفَيْنةَ بعد الفينةِ أَي الِيَ بعد الِي‬
‫خوّطا وَت َ‬
‫خوّتّه َت َ‬
‫وتَ َ‬

‫( ‪)7/297‬‬
‫ليْطُ السّلْك والمع أَخْياطٌ وخُيوطٌ وخُيوطةٌ مثل فَحْلٍ وفُحولٍ وفُحولةٍ زادوا الاء‬
‫( خيط ) ا َ‬
‫شيّا عليه كأَنّه خُيوطةُ مارِيّ لَوا ُهنّ فاِت ُلهْ‬
‫لتأْنيث المع وأَنشد ابن بري لبن مقبل َقرِيسا ومَغْ ِ‬
‫وخاطَ الثوبَ َيخِيطُه َخيْطا وخِياطةً وهو مَخْيوطٌ ومَخِيطٌ وكان حدّه مَخْيوطا فلَيّنُوا الياء كما‬
‫لَيّنُوها ف خاطٍ والتقى ساكنان سكون الياء وسكون الواو فقالوا مَخِيط للتقاء الساكني أَلقوا‬
‫أَحدها وكذلك بُرّ مَكِيل والَصل مَكْيُولٌ قال فمن قال مَخْيوط أَخرجه على التمام ومن قال‬
‫ميط بناه على النقص لنقصان الياء ف خِطْتُ والياء ف مَخِيط هي واو مفعول انقلبت ياء‬
‫لسكونا وانكسار ما قبلها وإِنا حرك ما قبلها لسكونا وسكون الواو بعد سقوط الياء وإِنا‬
‫كسر ليعلم َأنّ الساقط ياء وناس يقولون ِإنّ الياء ف ميط هي الَصلية والذي حذف واو‬
‫مفعول ليُعرف الواويّ من اليائ ّي والقولُ هو ا َلوّل لَنّ الواو مزيدة للبناء فل ينبغي لا أَن‬
‫تذف والَصليّ أَحقّ بالذف لجتماع الساكني أَو ع ّلةٍ توجب أَن يذف حرف وكذلك‬
‫القول ف كل مفعول من ذوات الثلثة إِذا كان من بنات الياء فإِنه ييء بالنقصان والتمام فأَما‬
‫صوُون فإِنّ هذين جاءا‬
‫من بنات الواو فلم يئ على التمام إِل حَرْفان مِسْك َمدْوُوفٌ وثوب َم ْ‬

‫نادرين وف النحويي من يقيس على ذلك فيقول َقوْلٌ َمقْوُول وفرس مَ ْقوُودٌ قياسا مطردا وقول‬
‫التنخل الذل كأَنّ على صَحاصِحِه رِياطا مَُنشّرةً نُ ِز ْعنَ من الِياطِ إِما أَن يكون أَراد الِياطةَ‬
‫خيّطاتُه‬
‫فحذف الاء وإِما أَن يكون لغة وخَيّطَه كخاطَه قال ف ُهنّ بالَْيدِي مُقَيّساتُه ُم َقدّراتٌ ومُ َ‬
‫لمَلُ ف َسمّ الِياطِ‬
‫والِياطُ وا ِلخْيَطُ ما خِيطَ به وها أَيضا الِبرَةُ ومنه قوله تعال حت يَ ِلجَ ا َ‬
‫خيَطُ ونظيه ما ُيعْتَمل به مكسورُ الَول كانت فيه‬
‫أَي ف َثقْبِ الِبرة والِخَْيطِ قال سيبويه الِ ْ‬
‫الاء أَو ل تكن قال ومثل خِياطٍ ومِخَْيطٍ سِرا ٌد ومِسْرَدٌ وإِزارٌ ومِئْزَرٌ وقِرا ٌم ومِقْ َرمٌ وف الديث‬
‫أَدّوا الِياطَ والِخَْيطَ أَراد بالِياط ههنا الَ ْيطَ وبالِخَْيطِ ما يُخاطُ به وف التهذيب هي الِبرة أَبو‬
‫زيد هَبْ ل خِياطا ونِصاحا أَي خَيْطا واحدا ورجل خائطٌ وخَيّاطٌ وخاطٌ الَخية عن كراع‬
‫والِياطةُ صِناعةُ الائِط وقوله تعال حت يتَبَّينَ لكم ال ْيطُ الَبيضُ من اليطِ الَسودِ من الفجر‬
‫ليْطِ لدِقّته وقيل اليطُ الَسود الفجر‬
‫يعن بياضَ الصبحِ وسوادَ الليل وهو على التشبيه با َ‬
‫الستطيل واليط الَبيض الفجر ا ُلعْتَرِضُ قال أَبو دُواد الِيادي فلمّا أَضاءتْ لَنا ُسدْفةٌ ولحَ‬
‫من الصّبْحِ خَيْطٌ أَنارا قال أَبو إِسحق ها َفجْرانِ أَحدها يبدو أَسود مُعْترضا وهو اليط الَسود‬
‫والخر يبدو طالعا مستطيلً َي ْملُ الُفق فهو اليط الَبيض وحقيقته حت يتبي لكم الليلُ من‬
‫النهار وقول أَب دواد أَضاءت لنا سدفة هي ههنا الظّلمة ولحَ من الصبح أَي بَدا وظهر وقيل‬
‫ال ْيطُ ال ّلوْنُ واحتج بذه الية قال أَبو عبيد يدل على صحة قوله ما قاله النب صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم ف تفسي الَيْ َط ْينِ إِنا ذلك سوادُ الليلِ وبياضُ النهار قال ُأمَّيةُ بن أَب الصلت الَيْطُ‬
‫ليْطُ الَسْودُ لوْنُ الليلِ مَرْكُومُ ويروى مَكْتُومُ وف الديث أَنّ‬
‫ضوْء الصّبْحِ مُ ْنفَ ِلقٌ وا ِ‬
‫الَبَْيضُ َ‬
‫َعدِيّ بن حات أَخذَ حَبْلً أَسودَ وحبلً أَبيضَ وجعلهما تت وِسادِه لينظر إِليهما عند الفجر‬
‫وجاء إِل رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم فأَعلمه بذلك فقال إِنك لعَريصُ القَفا ليس العن‬
‫ذلك ولكنه بياضُ الفجرِ من سوادِ الليلِ وف النهاية ولكنه يريد بياضَ النهار وظلمة الليل‬
‫وخَيّطَ الشيبُ رأْسَه وف رأْسِه ولِحَْيتِه صار كالُيوطِ أَو ظهر كالُيوطِ مثل وخَطَ وَتخَيّطَ رأْسهُ‬
‫كذلك قال بدر بن عامر الذل تال ّلهِ ل أَْنسَى مَنِيحةَ واحدٍ حت َتخَيّطَ بالبَياضِ قُرون قال ابن‬
‫بري قال ابن حبيب إِذا اتصل الشيبُ ف الرأْس فقد َخيّطَ الرْأسَ الشيبُ فجعل خَيّطَ مُتعدّيا‬
‫قال فتكون الرواية على هذا حت ُتخَيّطَ بالبَياضِ قُرون و ُجعِل البياضُ فيها كأَنه شيء خِيطَ‬
‫بعضُه إِل بعض قال وَأمّا من قال خَيّطَ ف رأْسِه الشيبُ بعن بَدا فإِنه يريد ُتخَيّطُ بكسر الياء‬
‫خيّطُ والعن أَن الشيب صار ف السواد كالُيوطِ ول يتصل لَنه لو‬
‫أَي َخيّطَتْ قُرون وهي تُ َ‬
‫اتصل لكان نَسْجا قال وقد روي البيت بالوجهي أَعن ُتخَيّطُ بفتح الياء وُتخَيّطُ بكسرها‬
‫ضوْء الذي يدخُل من ال ُكوّةِ يقال هو أَدَقّ من َخيْطِ‬
‫والاء مفتوحة ف الوجهي وخَيْطُ باطِلٍ ال ّ‬
‫باطِلٍ حكاه ثعلب وقيل َخيْطُ باطِلٍ الذي يقال له لُعابُ الشمس ومُخاطُ الشيطان وكان مَرْوانُ‬
‫بن الَ َكمِ يُ َلقّب بذلك لَنه كان طويلً ُمضْطَرِبا قال الشاعر لَحى ال ّلهُ َقوْما مَلّكُوا خَيْطَ باطِلٍ‬

‫على الناس ُيعْطِي مَن يَشاءُ وَيمْنَعُ وقال ابن بري خَيْطُ باطِل هو اليط الذي يرج من َفمِ‬
‫العَنْكَبوتِ أَحد بن يي يقال فلن أَدَقّ من َخيْطِ الباطل قال وخَيْطُ الباطل هو الَباء الَنْثور‬
‫الذي يدخل من الكوّة عند َحمْي الشمس ُيضْ َربُ مَثَلً لن يَهُون أَمرُه والَيْطةُ َخيْطٌ يكون مع‬
‫للِّيةَ ث أَراد البل َجذَبه بذلك اليط وهو مَرْبُوط إِليه قال أَبو‬
‫حَبْل مُشْتارِ العسل فإِذا أَراد ا َ‬
‫ذؤيب َت َدلّى عليها َب ْينَ سِبّ وخَيْ َطةٍ بَرداء مثلِ الوَ ْكفِ يَكْبُو غُرابُها وأَورد الوهري هذا‬
‫البيتَ مستشهدا به على الوَتدِ وقال أَبو عمرو الَيْطةُ حبل لطيف يتخذ من السّلَبِ وأَنشد ف‬
‫التهذيب تدلّى عليها بي سِبّ وخَيْطةٍ شَديدُ الوَصاةِ نابِلٌ وابنُ نابِلِ وقال قال الَصمعي السّبّ‬
‫ليْطُ والِيطُ جاعة‬
‫البل والَيْطةُ الوَِتدُ ابن سيده اليْطة الوتِد ف كلم هُذيل وقيل البل وا َ‬
‫النّعامِ وقد يكون من البقر والمع خِيطانٌ والَيْطى كالِيطِ مثل سَكْرى قال لبيد وخَيْطا من‬
‫خَواضِبَ ُمؤْلَفاتٍ كأَنّ رِئالَها و َرقُ الِفالِ وهذا البيت نسبه ابن بري لشبيل قال ويمع على‬
‫خِيطانٍ وأَخْياطٍ الليث نَعامة خَيْطاء بَيَّنةُ الَيَطِ وخَيَطُها طُولُ َقصَبِها وعُنُقِها ويقال هو ما فيها‬
‫من ا ْختِلطِ سوادٍ ف بياض ل ِزمٍ لا كالعَيَسِ ف الِبل العِراب وقيل خََيطُها أَنا تَتقاطَرُ وتَتّابعُ‬
‫ليْطِ المدود ويقال خاطَ فلن بعيا ببعي إِذا قَرَن بينهما قال رَكّاضٌ الدَّبيْرِي بَلِيدٌ ل ِيطْ‬
‫كا َ‬
‫حَرْفا بعَنْسٍ ولكنْ كان يَخْتاطُ الِفاء أَي ل يقْرُن بعيا ببعي أَراد أَنه ليس من أَرْباب الّنعَم‬
‫والِفاء الثوبُ الذي يَُتغَطّى به والَيْطُ والِيطُ القِطْعةُ من الراد والمع خِيطانٌ أَيضا ونَعامةٌ‬
‫خَيْطاء بَيّنةُ الَيطِ طويلة العُنق وخَيْطُ الرّقَبة نُخاعُها يقال جاحَش فلن عن َخيْطِ رقَبته أَي دافَع‬
‫عن دَمِه وما آتِيك إِل الَيْطةَ أَي الفَيْنةَ وخاطَ إِليهم خَيْطةً مرّ عليهم مرّة واحدة وقيل خاط‬
‫إِليهم خَيْطةً واخْتاطَ واخْتَطى مقلوب مرّ مَرّا ل يكاد ينقطع قال كراع هو مأْخوذ من الَ ْطوِ‬
‫مقلوب عنه قال ابن سيده وهذا خ َطأٌ إِذ لو كان كذلك لقالوا خاطَه َخوْطةً ول يقولوا خَيْطةً‬
‫قال وليس مثل كراع يُؤمَن على هذا الليث يقال خاط فلن خَيْطةً واحدة إِذا سار سَيْرة ول‬
‫يَقطع السي وخاطَ الَّيةُ إِذا انساب على الَرض ومَخِيطُ الَّيةِ مَزْحَفُها والَخيطُ ا َلمَرّ والَسْ َلكُ‬
‫ع آخِرَ الليلِ ثائر ويقال خاطَ فلن إِل فلن‬
‫قال ذو الرمة وبينَهما مَلْقى زِمامٍ كأَنّه مَخِيطُ شُجا ٍ‬
‫خوّطا مثله وكذلك‬
‫خوّطَ َت َ‬
‫أَي مرّ إِليه وف نوادر الَعراب خاط فلن خَيْطا إِذا مَضى سريعا وَت َ‬
‫مَخَطَ ف الَرض مَخْطا ابن شيل ف البطن مَقاطّه ومَخِيطُه قال وميطه متمع الصّفاقِ وهو‬
‫ظاهر البطن‬

‫( ‪)7/298‬‬
‫( دثط ) دََثطَت القَرْحةُ انفجر ما فيها وليس بثبَت‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( دحلط ) دَحْلَطَ الرجلُ دَحْلَطةً خلَطَ ف كلمه قال الَزهري هذا الرف ف كتاب المهرة‬
‫حصَ عنها فما‬
‫لبن دريد مع غيه قال وما وجدت أَكثرها لَحد من الثقات قال وينبغي أَن َيفْ َ‬
‫وجد منها لِمام موثوق به فهو رباعي وما ل يد منها لثقة كان منها على ريبة و َحذَر‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( دقط ) الدّقِطُ والدّقْطانُ ال َغضْبانُ قال ُأمَيّةُ ابنُ أَب الصلْت من كان مُكْتَئِبا من سَ ّيءٍ دَقَطا‬
‫صدْرِه ما عاشَ دَقْطانا‬
‫فزاد ف َ‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( دوط ) الفراء طادَ إِذا ثبت وداطَ إِذا َح ُمقَ‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( ذأط ) ذأَط الِناءَ َيذْأَطُه ذَأْطا مَلَه والذّأْطُ المْتِلء وذأَطَه َيذْأَطُه َذأْطا مثل ذَأتَه أَي خَنقَه‬
‫أَشدّ ال ْنقِ حت دلَعَ لِسانُه كل ذلك عن كراع‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( ذعط ) الذّا ِعطُ الذّابح وال ّذعْطُ الذْبحُ الوَحِيّ والعي غي معجمة َذ َعطَه َي ْذعَطُه َذعْطا ذبه‬
‫ذبْحا وحِيّا وقيل ذبه أَيّ ذْبحٍ كان وقد َذعَطْته بالسكي وذعَطَتْه الَنِّيةُ على الثَل وسحَطَتْه قال‬
‫أُسامةُ بن حَبيب الذل إِذا ب َلغُوا ِمصْ َرهُم عُوجِلُوا من ا َلوْتِ با ِلمْيعِ الذّاعِطِ وكذلك ال ّذ ْعمَطةُ‬
‫بزيادة اليم ومَوْت َذ ْعوَطٌ ذاعِطٌ‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( ذعمط ) ال ّذ ْعمَطةُ الذْبحُ الوَحِيّ َذ ْعمَطَ الشاةَ ذَبَحها َذبْحا وحِيّا‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( ذفط ) ذَفَط الطائرُ ذَفْطا سفَد وكذلك التيْسُ وذفَطَ الذّبابُ إِذا َألْقى ما ف بطنه كل ذلك‬
‫عن كراع‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( ذقط ) ذَقَط الطائرُ أُنثاه َيذْقِطُها ذَقْطا س َفدَها وخصّ ثعلب به الذّبابَ وقال هو إِذا نكح قال‬
‫ابن سيده ول أَر أَحدا استعملَ النكاحَ ف غي نوْع الِنسان إِل ثعلبا ههنا وقال سيبويه ذقَطَها‬
‫ذَقْطا وهو النكاح فل أَدري ما عَن من الَنواع لَنه ل ُيصّ منها شيئا قال أَبو عبيد وَنمَ‬
‫الذبابُ وذقَط بعن واحد ابن الَعراب الذّاقِطُ الذباب الكثي السّفادِ غيه الذّقَط ذباب صغي‬
‫يدخل ف عيون الناس وجعه ذِقْطانٌ أَبو تراب عن بعض بن سُ َليْم يقال تذَقّطْتُه تذَقّطا وتَبقّ ْطتُه‬
‫تَبقّطا إِذا أَخذته قليلً قليلً الطّائفيّ الذّقَطُ وهو الذي يكون ف البيوت‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( ذمط ) ف نوادر الَعراب طَعام َذمِطٌ وزَرِدٌ أَي َليّن سَريعُ الْنحِدارِ‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫ط موضع وال ّذهَْيوْطُ على مثال ِع ْذَيوْط موضع وحكاه صاحب العي ال ّذهْيُوط‬
‫( ذهط ) َذهْوَ ٌ‬
‫قال ابن سيده والصحيح ما تقدم‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( ذوط ) ذاطَه يذوطُه َدوْطا إِذا خَنَقه حت َيدَْلعَ لِسانُه عن كراع وال ّذوَطُ أَن يطولَ الَنكُ‬
‫ال َزعْلى وي ْقصُرَ الَسْفلُ وال ّذوَطُ صِغر الذّ َقنِ وقيل ِقصَرُها وال ّذوَطُ سُقاطُ الناسِ وال ّذوْطةُ‬
‫وجعها أَذْواطٌ عنكبوت تكون بتهامة لا قوائم وذنبها مثل البة من العنب الَسود صفراء‬
‫خدَرَ مرّات ومن‬
‫ج ِهدُ من تَ َكعُه حت َيذُوطَ و َذوْطُه أَن َي ْ‬
‫الظهر صغية الرأْس تَكَعُ بذَنَبِها فتُ ْ‬

‫كلمهم يا َذوْطةُ ذُوطِيه والَ ْذوَطُ الناقِصُ الذّ َقنِ من الناس وغيهم وامرأَة َذوْطاء وقد ذوِطَ‬
‫َذوَطا وف حديث أَب بكر رضي اللّه عنه لو منعون َجدْيا َأ ْذوَطَ لقاتلتهم عليه هو من ذلك‬

‫( ‪)7/301‬‬
‫( ذيط ) أَبو زيد ذاط ف مشيه َيذِيطُ ذيَطانا إِذا حرّك مَنْكِبَيْه ف مشيه مع كثرة لم‬

‫( ‪)7/302‬‬
‫( ربط ) رَبَطَ الشيءَ يَ ْربِطُه ويَ ْربُطُه رَبْطا فهو مَرْبُوطٌ ورَبِيطٌ شدّه والرّباطُ ما ُربِطَ به والمع‬
‫رُبُطٌ وربَط الدابةَ يربِطُها ويرُبطُها َربْطا وارَْتبَطَها وفلن يرَتبِطُ كذا رأْسا من الدوابّ وداّبةٌ‬
‫رَبِيطٌ مَربوطة والِرْبَطُ والِرْبَطةُ ما ربَطها به والَرِْبطُ والَرَْبطُ موضع َربْطها وهو من الظروف‬
‫جرِي مَجْرى مَنْزِلةَ الولد ومَناطَ الثّ َريّا ل تقول هو من مَرْبَطَ الفرس قال ابن‬
‫الخصوصة ول يَ ْ‬
‫بري فمن قال ف الستقبل أَرِْبطُ بالكسر قال ف اسم الكان ا َلرْبِطُ بالكسر ومن قال أَربُط‬
‫بالضم قال ف اسم الكان مَرْبَطا بالفتح ويقال ليس له مَرْبِطُ عَنْزٍ والِرْبَطةُ من الرّحْل ِنسْعةٌ‬
‫ط من‬
‫لشِّيةِ والرّبِيطُ ما ارْتُبِط من الدوابّ ويقال نِعم الرّبِيطُ هذا لا يُ ْرتَبَ ُ‬
‫لطيفة تشدّ فوق ا َ‬
‫اليل ويقال لفلن رِباطٌ من اليل كما تقول تِلدٌ وهو أَصلُ خيلِه وقد خَلّف فلن بالّثغْر خيلً‬
‫رابِطةً وببلد كذا رابِطةٌ من اليل ورِباطُ اليلِ مُراَبطَتُها والرّباطُ من اليل المسةُ فما فوقها‬
‫قال ُبشَي ابن أَب حام العَبْسِيّ وِإنّ الرّباطَ النّ ْكدَ من آلِ داحِسٍ َأبَ ْينَ فما ُيفْ ِلحْن دُونَ رِهانِ‬
‫( * قوله « دون رهان » ف الصحاح يوم رهان )‬
‫والرّباطُ والُرابَطةُ مُلزمةُ َثغْرِ ال َع ُدوّ وأَصله أَن يَرِْبطَ كلّ واحد من الفَريقي خيلَه ث صار لزومُ‬
‫الّثغْرِ رِباطا وربا سيت اليلُ أَنفُسها رِباطا والرّباطُ الُواظَبةُ على الَمر قال الفارسي هو ثانٍ‬
‫من لزومِ الثغر ولزومُ الثغْر ثانٍ من رِباط اليل وقوله عزّ وج ّل وصابِرُوا وراِبطُوا قيل معناه‬
‫حافِظُوا وقيل واظِبُوا على مَواقِيت الصلة وف الديث عن أَب هريرة أَن رسول اللّه صلّى اللّه‬
‫عليه وسلّم قال أَل أَدُلّكم على ما َيمْحو ال ّلهُ به الَطايا ويَرْفَعُ به الدرجاتِ ؟ قالوا بلى يا‬
‫رسول اللّه قال إِسْباغُ الوُضوءِ على الَكارِه وكثرةُ الُطى إِل الساجِد وانْتِظارُ الصلةِ بعد‬
‫الصلة فذلِكم الرّباطُ الرّباطُ ف الَصل الِقامةُ على جِهادِ العدوّ بالرب وارتِباطُ اليل‬
‫وِإعْدادُها فشبّه ما ذكر من الَفعال الصالة به قال القتيبّ أَصل الُرابَطةِ أَن يَرْبطَ الفَرِيقانِ‬
‫خيولا ف َثغْرٍ كلّ منهما ُم ِعدّ لصاحبه فسمي الُقامُ ف الثّغور رِباطا ومنه قوله فذلكم الرّباطُ أَي‬
‫أَنّ الُواظبةَ على الطهارة والصلة كالهاد ف سبيل اللّه فيكون الرّباطُ مصدرَ رابطْتُ أَي‬

‫شدّ يعن أَنّ هذه الِلل تَرْبِطُ صاحبها عن‬
‫لزمت وقيل هو ههنا اسم لا يُرَْبطُ به الشيء أَي ُي َ‬
‫العاصي وتكفّه عن الحارم وف الديث َأنّ رَبِيطَ بن إِسرائيل قال زَْينُ الَكيِم الصمْتُ أَي‬
‫شدّها ويَنعُها وف حديث عديّ قال‬
‫زاهِدهم وحكِيمهم الذي يَ ْربُطُ نفسه عن الدنيا أَي يَ ُ‬
‫الشعب وكان لنا جارا ورَبيطا بالنهْرَْي ِن ومنه حديث ابن الَكواع فَ َربَطْتُ عليه أَسَْت ْبقِي نفْسِي‬
‫أَي تأَخرت عنه كأَنه حبَس نفْسَه وشدّها قال الَزهري أَراد النب صلّى اللّه عليه وسلّم بقوله‬
‫فذلكم الرّباطُ قوله عزّ وجل يا أَيها الذين آمنوا اصْبِرُوا وصابِرُا ورابِطُوا وجاءَ ف تفسيه‬
‫اصبوا على دِينكم وصابروا عدوّكم ورابطوا أَي أَقيموا على جهاده بالرب قال الَزهري‬
‫وأَصل الرّباط من مَرابِطِ اليل وهو ارْتِباطُها ِبإِزاء العدوّ ف بعض الثغورِ والعرب تسمي اليل‬
‫إِذا رُبطت بالَفنية وعُ ِلفَتْ ُربُطا واحدها رَبيطٌ ويمع الرّبُطُ رِباطا وهو جع المع قال اللّه‬
‫تعال ومن رِباطِ اليل تُرهبون به َع ُدوّ اللّه وعدوّكم قال الفرّاء ف قوله ومن رباط اليل قال‬
‫يريد الِناث من اليل وقال الرّباطُ مُرابَطةُ العدوّ وملزَمةُ الثغر والرجلُ مُرابِطٌ والُرابِطاتُ‬
‫جاعات اليول الت راَبطَت ويقال ترَابَط الاءُ ف مكان كذا وكذا إِذا ل يبحْه ول يرج منه‬
‫حدِرٌ‬
‫ط ومُنْ َ‬
‫فهو ماءٌ مُترابِطٌ أَي دائمٌ ل يَ ْن َزحُ قال الشاعر يصف سحابا تَرَى الاء منه مُلْتقٍ مُتراِب ٌ‬
‫ل ْأشِ ورَبِيطُ الأْشِ‬
‫ضاقَتْ به الَرضُ سائحُ والرّباطُ ال ُفؤَاد كَأنّ السم رُبِطَ به ورجل راِبطُ ا َ‬
‫أََي شديد القلب كأَنه يرْبُط نفْسَه عن الفِرار ي ُكفّها ُبرْأَته وشَجاعته وربَطَ جأْشُه رِباطةً اشتدّ‬
‫ع وقال العجاج يصف ثورا وحْشيّا فباتَ وهو ثابتُ الرّباطِ‬
‫قلبُه ووَُثقَ وحَ ُزمَ فلم َيفِرّ عند ال ّر ْو ِ‬
‫أَي ثابِتُ النفْسِ وربَطَ ال ّلهُ على قلبِه بالصبِ أَي أَلَمه الصبْرَ وشدّه وقَوّاه وَنفَسٌ راِبطٌ واسِعٌ‬
‫ل ْلدُ بارِدٌ والنفْسُ رابِطٌ‬
‫أَريضٌ وحكى ابن ا َلعْراب عن بعض العرب أَنه قال اللهم ا ْغفِر ل وا ِ‬
‫والصّحُفُ منتَشِرة والتوْبةُ مقبولةٌ يعن ف صحّته قبل الِمام وذكّر النفْسَ حَملً على الرّوحِ‬
‫وإِن شئت على النسب والرّبِيطُ التمر اليابسُ يوضع ف الِرابِ ث ُيصَبّ عليه الاء والرّبيطُ‬
‫الُبسْرُ ا َلوْدونُ وارتَبَطَ ف الَبْل نَشِبَ عن اللحيان والرّبِيطُ الذاهب عن الزجّاجي فكأَنه ضدّ‬
‫شدّ به القِرْبةُ والدابةُ وغيها والمع ُربُطٌ قال الَخطل مِثل‬
‫وقيل الرّبِيطُ الرّاهِبُ والرّباطُ ما تُ َ‬
‫سدُو ُد توتُ َطوْرا وتَحْيا ف أَسِرّتِها كما‬
‫الدّعامِيصِ ف الَرْحامِ عائرة ُسدّ الَصاصُ عليها فهْو مَ ْ‬
‫ُتقَلّبُ ف الرّبْطِ الَراوِيدُ والَصل ف رُبْطٍ رُبُطٌ ككتاب وكُتب والِسكان جائز على جهة‬
‫التخفيف وقطَع الظبْيُ رِباطَه أَي حِبالَتَه إِذا اْنصَرف مَجْهودا ويقال جاء فلن وقد قرَض رِباطَه‬
‫والرّباطُ واحد الرّباطاتِ البِْنّيةِ والرّبِيطُ لقَبُ الغَ ْوثِ بن مُرّة‬
‫( * قوله « ابن مرة » ف القاموس ابن مر بدون هاء تأْنيث قال شارحه ووقع ف الصحاح مرة‬
‫وهو وهم )‬

‫( ‪)7/302‬‬

‫( رثط ) أَهله الليث وف النوادر أَرْثَطَ الرجلُ ف قُعودِه ورثَطَ وَترَثّطَ ورَ َطمَ و َرضَمَ وأَ ْرطَم كله‬
‫بعن واحد‬

‫( ‪)7/304‬‬
‫لمْرَ الرّساطُونَ وسائرُ العرب‬
‫( رسط ) الَزهري أَهلها ابن الظفر قال وأَهل الشام يسمون ا َ‬
‫ل يعرفونه قال وأُراها رومية دخلت ف كلم مَ ْن جاوَرَهم من أَهل الشام ومنهم من يقلب‬
‫السي شينا فيقول رَشاطون‬

‫( ‪)7/304‬‬
‫ل ْمقُ والرّطِيطُ أَيضا الَ ْح َمقُ فهو على هذا اسم وصفة ورجل َرطِيطٌ‬
‫( رطط ) الرّطِيطُ ا ُ‬
‫ورَطِيءٌ أَي أَحقُ وأَرَطّ القومُ َحمُقُوا وقالوا أَرِطّي فإِنّ خَيْ َركِ بالرّطِيطِ ُيضْرب للَحق الذي ل‬
‫ل ْمقِ فإِن ذهَبَ يَتعاقَلُ حُ ِرمَ وقومٌ رَطائطُ َح ْمقَى حكاه ابن الَعراب وأَنشد مَهْلً‬
‫يرزق إِل با ُ‬
‫بَن رُومانَ بعضَ عِتابِ ُكمْ وإِيّا ُكمُ والُلْبَ مِنّي عَضارِطا أَرِطّوا فقد أَقْ َلقُْتمُ َحلَقاتِ ُكمْ عسَى أَن‬
‫ل ّد والعقل‬
‫ضطَ َربَ أَمرُكم من جهة ا ِ‬
‫َتفُوزُوا أَن تكُونوا رَطائطا ول ُيذْكر للرّطائط واحد يقول ا ْ‬
‫سدْت‬
‫فا ْحمُقوا لعلكم َتفُوزون بهلكم و ُح ْمقِكم قال ابن سيده وقوله أَقْ َلقْتُم حَلَقاتِكم يقول أَ ْف َ‬
‫عليكم أَمرَكم من قول الَعشى لقد قَ ّلقَ الَ ْلقَ إِل انْتِظارا وقال ابن الَعراب تقول للرجل رُطْ‬
‫ل ْمقَى ليكون له فيهم َج ّد ويقال اسْتَرْ َططْتُ الرجلَ واسْتَ ْر َطأُْتهُ‬
‫رُطْ إِذا أَمرته أَن يتَحامَقَ مع ا َ‬
‫ح َمقْتَه والرّطْراطُ الاء الذي أَ ْسأَ َرتْه الِبلُ ف الِياضِ نو الرّجْ ِرجِ والرّطِيطُ الَلَبةُ‬
‫إِذا اسَْت ْ‬
‫والصّياحُ وقد أَ َرطّوا أَي جَلّبُوا‬

‫( ‪)7/304‬‬
‫( رغط ) رُغاطٌ موضع‬

‫( ‪)7/304‬‬
‫( رقط ) الرّقْطةُ سواد يشوبُه ُنقَطُ بَياضٍ أَو بياضٌ يشوبُه ُنقَطُ سوادٍ وقد ارْ َقطّ ارْقِطاطا وارْقاطّ‬
‫ارْقِيطاطا وهو أَرْ َقطُ والُنثى رَقْطاء والَرْ َقطُ من الغنم مثل ا َلْبغَثِ ويقال َترَقّطَ ثوبه تَرَقّطا إِذا‬

‫تَرَشّشَ عليه مِداد أَو غيه فصار فيه نُقط ودجاجة رَقْطاء إِذا كان فيها ُل َمعٌ بِيضٌ وسُود‬
‫والسّلَ ْيسِلَة‬
‫( * قوله « والسليسلة » كذا بالصل مضبوطا وف شرح القاموس السليلة بسي واحدة )‬
‫الرّقْطاء ُدوَيْبّة تكون ف الَبابِيِ وهي أَ ْخبَثُ العِظاء إِذا دَبّتْ على طعام َسمّ ْتهُ وارْقاطّ عُود‬
‫العَرْفَجِ ارْقِيطاطا إِذا خرج ورقه ورأَيتَ ف متفرّق عيدانه و ُكعُوبِه مثل الَظافي وقيل هو بعد‬
‫التّ ْثقِيبِ وال َقمَلِ وقَبْلَ الِدْباء والِخْواصِ والَرْقَطُ الّنمِرُ للونه صفة غالبة غلَبةَ السم والرّقْطاء‬
‫من أَساء الفتنة لتلوّنا وف حديث حذيفة ليَكُوَننّ فيكم أَيّتُها ا ُلمّةُ أَربع ِفَتنٍ الرّقْطاء وا ُلظْلِمةُ‬
‫وفلنة وفلنة يعن فتنة شَبّهها باليّة الرقْطاء وهو لون فيه سواد وبياض والظلمة الت تعمّ‬
‫والرقْطاء الت ل تعمّ وف حديث أَب بكْرة وشهادَتِه على الغية لو شئتُ أَن َأ ُعدّ رقَطا كان‬
‫خذَيِ الرأَةِ الت ُرمِيَ با وف حديث صفة الَ ْزوَرَةِ َأ ْغفَرَ َبطْحاؤُها وارْقاطّ‬
‫خذَيْها أَي َف ِ‬
‫على َف ِ‬
‫َعوْسَجُها ارْقاطّ من الرّقطة البياض والسواد يقال ارْقَطّ وارْقاطّ مثل ا ْحمَرّ واحْمارّ قال القتيب‬
‫أَحسبه ارْقاطّ عَرْ َفجُها يقال إِذا مُ ِطرَ العَرْفَجُ فلنَ عُوده قد ثقّبَ عودُه فإِذا ا ْسوَدّ شيئا قيل قد‬
‫َقمِلَ فإِذا زاد قيل قد ارْقاطّ فإِذا زاد قيل قد أَ ْدبَى والرّقْطاءُ الِلِلّيةُ الت كانت فيها ِقصّة الغية‬
‫لتلوّن كان ف جلدها و ُحمَيْد بن َثوْرٍ الَرْقَط أَحد رُجّازِهم وشُعرائهم سي بذلك لثار كانت ف‬
‫وجهه والُ َرْيقِطُ دليلُ النب صلّى اللّه عليه وسلّم واللّه أَعلم‬

‫( ‪)7/304‬‬
‫جمَعُ العُرْفُطِ ونوه من الشجر‬
‫( رمط ) َرمَطَ الرجلَ يَ ْرمِطُه َرمْطا عابَه وطَعن عليه وال ّرمْطُ مَ ْ‬
‫وقيل هو من شجر العِضاه كالغيْضةِ قال الَزهري هذا تصحيف سعت العرب تقول للحَرْجةِ‬
‫سدْر غَ ْيضُ ِسدْر ورَهْطُ سدر و َرهْطٌ من عُشَرٍ بالاء ل غي قال ومن رواه باليم‬
‫اللْتفّة من ال ّ‬
‫فقد صحّف‬

‫( ‪)7/305‬‬
‫( رهط ) َرهْطُ الرجلِ قومُه وقبيلته يقال هم َرهْطه دِنْية وال ّرهْطُ عدد يمع من ثلثة إِل عشرة‬
‫وبعض يقول من سبعة إِل عشرة وما دون السبعة إِل الثلثة َنفَرٌ وقيل ال ّرهْطُ ما دون العشرة‬
‫من الرّجال ل يكون فيهم امرأَة قال اللّه تعال وكان ف الدينة تِسْعةُ َرهْط فجمع ول واحد له‬
‫من لفظه مثل َذوْدٍ ولذلك إذا نُسِبَ إِليه نسب على لفظه فقيل َرهْطِيّ وجع ال ّرهْط أَ ْرهُطٌ‬
‫وأَرْهاطٌ وأَراهِطُ قال ابن سيده والسابقُ إِلّ من َأوّل وهلة أَن أَراهِطَ جع أُ ْرهُطٍ لضِيقه عن أَن‬

‫يكون جع َرهْطٍ ولكن سيبويه جعله جع َرهْطٍ قال وهي أَحد الروف الت جاء بِناء جعها على‬
‫غي ما يكون ف مثله ول تكسر هي على بنائها ف الواحد قال وإِنا َحمَل سيبويه على ذلك‬
‫علمه بعزة جع المع لَن الموع إِنا هي للحاد وأَما جْعُ المع ففَرْعٌ داخِل على فرع‬
‫ولذلك حل الفارسيّ قوله تعال ف ُر ُهنٌ مقبوضة فيمن قرأَ به على باب َسحْلٍ وسُحُلٍ وإِن قَ ّل ول‬
‫يمله على أَنه جع رهان الذي هو تكسي َر ْهنٍ لعزّة هذا ف كلمهم وقال الليث يمع ال ّرهْطُ‬
‫ضعَت أَراهِطَ‬
‫من الرّجالِ أَ ْرهُطا والعددُ أَ ْرهِطةٌ ث أَراهِط قال الشاعر يا ُبؤْس ِللْحَ ْربِ الت َو َ‬
‫فاسْترَاحوا وشاهد الَ ْرهُطِ قول رؤبة ُهوَ الدَّلِيلُ َنفَرا ف أَ ْرهُطه وقال آخر وفاضِحٍ مُفَْتضِحٍ ف‬
‫أَ ْرهُ ِطهْ وقد يكون ال ّرهْطُ من العشرة الليث تفيف الرهط أَحسن من تثقيله وروى الَزهري‬
‫شرُ والرهط والّنفَرُ والقوم هؤُلء معناهم الَمع ول واحد لم من‬
‫عن أَب العباس أَنه قال ا َلعْ َ‬
‫لفظهم وهو للرجال دون النساء قال والعَشيةُ أَيضا الرّجالُ وقال ابن السكيت العِتْرةُ هو‬
‫ال ّرهْطُ قال أَبو منصور وإِذا قيل بنو فلن َرهْط فلن فهو ذو قَرابَتِه ا َلدَْنوْنَ وال َفصِيلةُ أَقرب‬
‫من ذلك ويقال نن َذوُو ا ْرتِهاطٍ أَي َذوُو َرهْطٍ من أَصحابنا وف حديث ابن عمر فأَْيقَظَنا وننُ‬
‫ارْتِهاطٌ أَي فِرَقٌ مُرْتَ ِهطُون وهو مصدر أَقامَه مُقامَ الفِعل كقول النساء فإِنا هِيَ إِقْبالٌ وإِدْبار‬
‫أَي ُمقْبِل ٌة و ُمدْبِرةٌ أَو على معن َذوِي ارْتِهاطٍ وأَصل الكلمة من ال ّرهْطِ وهم َعشِية الرجل‬
‫وأَهلُه وقيل الرهطُ من الرجال ما دون العشرة وقيل إِل الَربعي ول يكون فيهم امرأَة وال ّرهْطُ‬
‫جلْد َقدْرُ ما بي الرّكبة والسّرّة تَلْبَسه الائضُ وكانوا ف الاهلية يطوفون عُراة والنساء ف‬
‫شقّقُ تَلْبَسهُ الصبيان والنساء الُّيضُ قال أَبو الَُثلّم‬
‫أَرْهاط قال ابن سيده وال ّرهْطُ جلد طائفيّ ُي َ‬
‫ا ُلذَل مَت ما أَ َشأْ غَ ْيرَ َز ْهوِ الُلُو كِ أَجعَ ْلكَ َرهْطا على حُّيضِ ابن الَعراب ال ّرهْطُ جِلد ُي َقدّ‬
‫سُيورا عِرَضُ السي أَربع أَصابِعَ أَو شب تلبسه الارية الصغية قبل أَن تُدرك وتلبَسه أَيضا وهي‬
‫جدِية والمع رِهاطٌ قال الذل ِبضَ ْربٍ ف الَما ِجمِ ذي فُرُوغ و َطعْنٍ مِثْلِ‬
‫حائض قال وهي نَ ْ‬
‫ش ّققُ‬
‫لجْزةِ إِل الرّكْبةِ ث يُ َ‬
‫َتعْطِيطِ الرّهاطِ وقيل الرّهاطُ واحد وهو َأدِي ُيقْطع ك َقدْرِ ما بي ا ُ‬
‫كَأمْثالِ الشّرُكِ تلبَسُه الارية بنتُ السبْعة والمع أَ ْرهِط ٌة ويقال هو ثوب تلبسه غِلْمان‬
‫ا َلعْراب أَطْباقٌ بعضُها فوق َبعْضٍ َأمْثالُ الَراوِيحِ وأَنشد بيت الذل مثلِ َتعْطِيطِ الرّهاطِ وقال‬
‫ابن الَعراب ال ّرهْط مِئْزَرُ الائض يعلُ جُلودا مشقّقة إِل موضع الفَلْهَم وقال أَبو طالب‬
‫لوْفُ ل يكون إِل من جُلود والتّرْهيطُ ِع َظمُ‬
‫النحوي ال ّرهْطُ يكون من جُلود ومن صوف وا َ‬
‫ال ّلقْم و ِشدّةُ الَكل وال ّدهْورةِ وأَنشد يا أَيّها الكِلُ ذُو التّ ْرهِيطِ وال ّرهَطةُ وال ّرهَطاء والرّاهِطاء‬
‫كلّه من ِجحَرَةِ اليَ ْربُوعِ وهي أَول َحفِية َيحَْتفِرُها زاد الَزهريّ بي القاصِعاء والنّافِقاء َيخْبأُ فيه‬
‫أَولده أَبو اليثم الرّاهِطاء التراب الذي يعله اليبوع على َفمِ القاصعاء وما وراء ذلك وإِنا‬
‫ضوْء منه قال وأَصله من ال ّرهْط وهو جلد‬
‫ُيغَطّي ُجحْرَه حت ل يبقى إِل على َقدْرِ ما يدخل ال ّ‬
‫يُقطع سُيورا يصي بعضها فوق بعض ث يلبس للحائض تََتوَقّى وَتأَْتزِرُ به قال وف ال ّرهْط فُ َرجٌ‬

‫كذلك ف القاصعاء مع الرّاهطاء فُرجة يصل با إِليه الضوء قال وال ّرهْطُ أَيضا ِع َظمُ ال ّل ْقمِ سيت‬
‫راهِطاء لَنا ف داخل َفمِ الُحْر كما أَن الّلقْمةَ ف داخل الفم الوهري والراهِطاء مثل الدّامّاء‬
‫وهي أَحد جِحَرةِ اليَربوع الت يُخرج منها الترابَ ويمعه وكذلك ال ّرهَطةُ مثال ا ُلمَزةِ‬
‫وال ّرهْطَى طائر يأْكل التّيَ عند خُروجه من ورقه صغيا ويأْكل َزمَعَ عَناقِيدِ العنب ويكون‬
‫ببعض سَرواتِ الطائِف وهو الذي يسمى عَيْرَ السّراةِ والمع رَهاطَى ورَهْطٌ موضعٌ قال أَبو‬
‫قِلبةَ الذل يا دارُ َأعْرِفُها وحْشا مَنازِلُها َب ْينَ القَوائ ِم من َرهْطٍ فأَلْبانِ ورُهاطٌ موضع بالجاز‬
‫لذُوعَ‬
‫وهو على ثلث لَيالٍ من مكة قال أَبو ذؤَيب هََب ْطنَ َب ْطنَ رُهاطَ واعَْتصَ ْبنَ كما َيسْقي ا ُ‬
‫خِللَ الدارِ َنضّاحُ ومَ ْرجُ راهِطٍ موضع بالشام كانت به وَقْعةٌ التهذيب ورُهاط موضع ف بلد‬
‫هذيل وذُو مَراهِطَ اسم موضع آخر قال الراجز يصف إِبلً كم خَ ّلفَتْ بلَيْلِها من حاِئطِ‬
‫و َد ْغ َدغَتْ أَخْفافُها من غائطِ مُ ْنذُ َق َطعْنا بَ ْطنَ ذي مَراهطِ َيقُودُها كلّ سَنامٍ عائطِ ل َي ْدمَ دَفّاها‬
‫من الضّواغِطِ قال ووادي رُهاطٍ ف بلد هذيل الَزهري ف ترجة رمط قال ال ّرمْطُ مُجَْتمَعُ‬
‫العُرْفُطِ ونوه من الشجر كالغَيْضةِ قال وهذا تصحيف سعت العرب تقول للحَرْجةِ ا ُللَْت ّفةِ من‬
‫سدْر غَ ْيضُ ِسدْر و َرهْطُ ِسدْر وقال ابن الَعراب يقال فَرْشٌ من ُعرْفُطٍ وأَيْ َكةٌ من أَثْلٍ و َرهْطٌ‬
‫ال ّ‬
‫من ُعشَرٍ و َجفْجَفٌ من ِرمْثٍ قال وهو بالاء ل غي ومن رواه باليم فقد صحّف‬

‫( ‪)7/305‬‬
‫( روط ) راطَ الوحْشيّ با َلكَمةِ أَو الشجرة َروْطا كأَنه يَلُوذُ با‬

‫( ‪)7/307‬‬
‫( ريط ) الرّيْطةُ الُلءَةُ إِذا كانت قِطْعةً واحدة ول تكن ِل ْفقَ ْينِ وقيل الرّيْطةُ كل مُلءَة غي ذات‬
‫َلفْقَيِ كلّها َنسْجٌ واحد وقيل هو كلّ ثوبٍ لَّينٍ دقيقٍ والمع رَيْطٌ ورِياطٌ قال ل مَهْلَ حت‬
‫حقِي بعَنْسِ َأهْلِ الرّياطِ البِيضِ والقَلَ ْنسِي عَ ْنسُ قَبيلة قال الَزهري ل تكون الرّيْطةُ إِل بَيْضاء‬
‫تَ ْل َ‬
‫والرّائطةُ كالرّيْطةِ وف حديث ابن عمر رضي اللّه عنهما ُأتِيَ برائطةٍ يَتمَ ْندَلُ با بعد الطّعامِ‬
‫فطَرَحَها قال سفيان يعن ِبمِ ْندِيلٍ قال وأَصحاب العربية يقولون رَيْطة وف حديث حذيفة ابْتاعُوا‬
‫ل َريْطََت ْينِ َنقِيّتَ ْينِ وف رواية أَنه أُتِيَ ب َكفَنِه َريْطََت ْينِ فقال الَيّ أَحْوجُ إِل الديد من اليت وف‬
‫حديث أَب سعيد ف ذكر الوت ومع كل واحد منهم َريْطةٌ مِن رِياطِ النةِ ورائطةُ اسم امرأَة‬
‫وقال ف التهذيب ورَيْطةُ اسم للمرأَة قال ول يقال رائطةُ ورَيْطات اسم موضع قال النابغة‬
‫العدي َتحُلّ بأَطْرافِ الوجافِ ودارُها حَويلٌ فَرَيْطاتٌ فَ َز ْعمٌ فأَخْ َربُ‬

‫( * قوله « تل إل » كذا بالصل ومثله شرح القاموس وف معجم ياقوت وحاف بالكسر‬
‫وحاء مهملة وزعم براء مفتوحة فمهملة ساكنة موضعان )‬
‫وراطَ الوحْشِيّ بالَكمةِ يَرِيطُ لذ وَيرُوطُ َأعْلى وهي حكاية ابن دريد ف المهرة والوُل‬
‫حكاها الفارسيّ عن أَب زيد‬

‫( ‪)7/307‬‬
‫( زبط ) حكى ابن برّيّ عن ابن خالويه الزّباطةُ البَ ّطةُ وقال الفراء الزّبِيطُ صِياحُ الب ّطةِ غيه‬
‫الزّبْطُ صياح البطة وزََبطَتِ الَب ّطةُ زَبْطا صوّتَتْ‬

‫( ‪)7/307‬‬
‫( زحلط ) الزّحْلوطُ الَسِيسُ‬

‫( ‪)7/307‬‬
‫سنّ هَ ِرمٌ‬
‫( زخرط ) الزّخْرِطُ بالكسر مُخاطُ الِبل والشاء والنعجة ولُعابُها وجَل زُخْروطٌ مُ ِ‬
‫وقال ابن بري الزّخْرُوطُ المَلُ ا َل ِرمُ‬

‫( ‪)7/307‬‬
‫( زرط ) التهذيب يقال سَرَطَ الّلقْمةَ وزَرَطَها وزَرَدَها وهو الزّرّاطُ والسرّاطُ وروي عن أَب‬
‫عمرو أَنه قرأَ الزّراطَ بالزاي خالصة وروى الكسائي عن حزة الزّراط بالزاي وسائرُ الرّواة‬
‫ر َووْا عن أَب عمرو الصّراطَ وقال ابن ماهد قرأَ ابن كثي بالصاد واختلف عنه وقرأَ بالصاد‬
‫لضْرمي السراط بالسي‬
‫نافع وأَبو عمرو وابن عامر وعاصم والكسائي وقيل قرَأ يعقوب ا َ‬

‫( ‪)7/307‬‬
‫( زطط ) الزّطّ جيل أَ ْسوَدُ من السّ ْندِ إِليهم تُنسب الثياب الزّطّّيةُ وقيل الزّطّ ِإعْرابُ جَت‬
‫سَتوِي‬
‫بالندية وهم جِيل من أَهل الند ابن الَعراب الزّطُطُ والثّطُطُ الكَواسِجُ وقيل الَزَطّ الُ ْ‬

‫حلَق رأْسَه زُطّيّة قيل هو مثل الصّلِيب كأَنه ِفعْل‬
‫الوجهِ والَذَطّ ا ُلعْ َوجّ الفَطّ وف بعض الَخبار فَ َ‬
‫ط وهم جنس من السّودان والُنود والواحد زُطّيّ مثل الزّنْجِ والزّْنجِيّ والرومِ والرّومِيّ‬
‫الزّ ّ‬
‫شاهده فَجئْنا ِبحَيّيْ وائلٍ وبِ َلفّها وجاءتْ َتمِيمٌ زُطّها والَساوِرُ وقال عوهم بن عبد اللّه ويغن‬
‫الزّطّ عَبْد القَيْسِ َعنّا وتَ ْكفِينا الَساوِرةُ ا ُلزُونا وقال أَبو النجم وكان خالد بن عبد اللّه أَعطاه‬
‫جارِيةً من سَبْي ا ِلنْد فقال فيها أُرْجوزةً َأوّلُها عُ ّلقْتُ َخوْدا مِنْ بَناتِ الزّطّ وقيل الزّطّ السّبابِجةُ‬
‫قوم من السّ ْندِ بالبصرة‬

‫( ‪)7/308‬‬
‫( زعط ) َز َعطَه َزعْطا خََنقَه وموتٌ زاعِطٌ ذاِبحٌ كذاعِطٍ و َزعَطَ الِمارُ ضَرطَ قال وليس بثبت‬

‫( ‪)7/308‬‬
‫( زلط ) الزّلْطُ الَشيُ السّرِيعُ ف بعض اللغات قال ابن دريد وليس بثبت‬

‫( ‪)7/308‬‬
‫( زلقط ) الزُّل ْنقُطةُ القصية‬

‫( ‪)7/308‬‬
‫( زنط ) الزّناطُ الزّحامُ وقد تَزانَطُوا إِذا تَزا َحمُوا‬

‫( ‪)7/308‬‬
‫( زهط ) ال ّز ْهوَطةُ ِع َظمُ ال ّل ْقمِ عن كراع وف التهذيب « ز ه ط » مهملة إِل ال ّزهَْيوْطَ وهو‬
‫موضع‬

‫( ‪)7/308‬‬

‫( زوط ) زاوُطُ موضع أَبو عمرو يقال أَ ْزوَطُوا و َغوّطُوا ودَبّلُوا إِذا َع ّظمُوا الّل َقمَ وازْدَرَدُوا‬
‫وقيل َزوّطُوا‬

‫( ‪)7/308‬‬
‫( زيط ) زاطَ يَزِيطُ زَيْطا وزِياطا نازَعَ وهي الُنَازَعةُ واخْتِلفُ الَصوات قال الذل كأَنّ َوغَى‬
‫لمُوشِ بِجانِبَيْها َوغَى رَكْبٍ ُأمَ ْيمَ ذَوي زِياطِ‬
‫اَ‬
‫( * قوله « بانبيها إل » ف شرح القاموس بانبيه أَي الاء وأُول زياط بدل ذوي زياط )‬
‫هكذا أَنشده ثعلب وقال الزّياطُ الصّياحُ ورجل زَيّاطٌ صَيّاحٌ وروي َذوِي هِياطِ والزّياطُ‬
‫للْجُلُ وأَنشد بيت الذل أَيضا‬
‫اُ‬

‫( ‪)7/308‬‬
‫لعْد والمع سِباطٌ قال سيبويه هو الَكثر فيما كان‬
‫( سبط ) السّبْطُ والسّبَطُ والسّبِطُ نقيض ا َ‬
‫على َفعْلٍ صِفةً وقد سَُبطَ سُبُوطا وسُبُوطةً وسَباطةً وسَبْطا الَخية عن سيبويه والسّبْطُ الشعر‬
‫الذي ل ُجعُودة فيه وشعر سَبْطٌ وسَبِطٌ مُسَْترْسِلٌ غي َج ْعدٍ ورجل سبْطُ الشعر وسَبِطُه وقد‬
‫لعْدِ القَطِطِ‬
‫سَبِطَ شعرُه بالكسر يَسَْبطُ سَبَطا وف الديث ف صفة شعره ليس بالسّبْطِ ول با َ‬
‫لعُودةِ أَي كان شعره وسَطا بينهما‬
‫السّبْطُ من الشعر الُنَْبسِطُ الُسَْترْسِلُ والقَطِطُ الشدِيدُ ا ُ‬
‫خذٍ و َفخْذ من قوم سِباطٍ‬
‫ورجل سَبِطُ السمِ وسَبْطُه طَويلُ الَلواحِ مُسَْتوِيها بَّينُ السّباطةِ مثل فَ ِ‬
‫سنَ ال َقدّ والستواء قال الشاعر فَجاءت به سَبْطَ العِظامِ كأَنّما عِمامَتُه بَ ْينَ الرّجالِ‬
‫إِذا كان َح َ‬
‫لِواء ورجل سَ ْبطٌ با َلعْروف سَهْلٌ وقد سَُبطَ سَباطةً وسَبِطَ سَبَطا ولغة أَهل الجاز رجل َسبِطُ‬
‫الشعرِ وامرأَة َسبِطةٌ ورجل سَبْطُ الَيدَيْن بَّينُ السّبُوطة َسخِيّ َس ْمحُ الكفي قال حسان ُربّ خالٍ‬
‫لصِرْ شر مطَر سَبْطٌ وسَبِطٌ أَي مُتدارِكٌ سَحّ وسَباطَتُه‬
‫لِيَ َلوْ أَْبصَ ْرَتهُ َسبِطِ ال َكفّ ْينِ ف الَيوْم ا َ‬
‫َسعَتُه وكثرته قال القطامِيّ صَاقَتْ َت َعمّجُ َأعْرافُ السّيُولِ به من با ِكرٍ سَبِطٍ أَو رائحٍ يَبِلِ‬
‫( * قوله « أعراف » كذا بالصل والذي ف الساس وشرح القاموس أعناق )‬
‫أَراد بالسبط الطَر الواسِع الكثي ورجل سَبِطٌ بيّن السّباطةِ طويل قال أَرْسَلَ فيها سَبِطا ل‬
‫خطَلِ أَي هو ف خِلْقته الت خلقه اللّه تعال فيها ل يزد طولً وامرأَة سَبْطةُ اللقِ وسَبِطةٌ رَخْصةٌ‬
‫يَ ْ‬
‫ليَّنةٌ ويقال للرجل الطويلِ الَصابعِ إِنه لسَبْطُ الَصابع وف صفته صلّى اللّه عليه وسلّم سَبْط‬
‫ال َقصَبِ السبْطُ والسِبطُ بسكون الباء وكسرها المتدّ الذي ليس فيه َتعَ ّقدٌ ول نُتوء والقَصَبُ‬
‫يريد با سا ِعدَيه وساقَيْه وف حديث الُلعَنةِ إِن جاءت به سَبطا فهو لزوجها أَي متدّ الَعضاء‬

‫تامّ ال ْلقِ والسّباطةُ ما سقَط من الشعر إِذا سُ ّرحَ والسّباطةُ الكُناسةُ وف الديث أَن رسول اللّه‬
‫صلّى اللّه عليه وسلّم أَتى سُباطةَ قومٍ فبالَ فيها قائما ث توضأَ ومسَح على ُخفّيْه السّباطةُ‬
‫والكُناسةُ الوضع الذي يُرْمى فيه الترابُ وا َلوْساخُ وما يُكْنَسُ من النازل وقيل هي الكُناسةُ‬
‫خصِيصٍ ل مِ ْلكٍ لَنا كانت مَواتا مُباحة وأَما قوله قائما‬
‫نفسها وإِضافَتُها إِل القوم إِضافةُ َت ْ‬
‫فقيل لَنه ل يد موضعا للقعود لَنّ الظاهر من السّباطة أَن ل يكون موضعُها مُسْتويا وقيل‬
‫لرض منعه عن القعود وقد جاء ف بعض الروايات ِلعِ ّلةٍ َبأُِبضَ ْيهِ وقيل فعَله للتّداوِي من وجع‬
‫الصّلْبِ لَنم كانوا يتَدا َووْنَ بذلك وفيه أَن مُدافَعةَ الَبوْلِ مكروهة لَنه بالَ قائما ف السّباطة‬
‫ول يؤخّرْه والسَّبطُ بالتحريك نَبْتٌ الواحدة سَبَطةٌ قال أَبو عبيد السبَطُ الّنصِيّ ما دام رَطْبا فإِذا‬
‫يَبِسَ فهو الَلِ ّي ومنه قول ذي الرمة يصف رملً بَ ْينَ النهارِ وبي الليْلِ مِن عَ َقِدٍ على جَوانِبه‬
‫الَسْباطُ وا َل َدبُ وقال فيه العجّاج أَجْ َردُ َي ْنفِي ُعذَرَ الَسْباطِ ابن سيده السبَطُ الرّطْبُ من‬
‫للِيّ وهو من نباتِ الرمل وقال أَبو حنيفة قال أَبو زياد السبَطُ من الشجر وهو سَلِبٌ طُوالٌ‬
‫اَ‬
‫ف السماء دُقاقُ العِيدان تأْكله الِبل والغنم وليس له زهرة ول شَوك وله ورق دِقاق على َقدْرِ‬
‫الكُرّاثِ قال وأَخبن أَعراب من عَنَزة أَن السبَطَ نباتُه نباتُ الدّ ْخنِ الكِبار دون الذّرةِ وله حبّ‬
‫كحبّ البِزْرِ ل يرج من أَ ِكمّتِه إِل بالدّقّ والناس يستخرجونه ويأْكلونه خَبْزا وطَبْخا واحدته‬
‫سبَطةٌ وجع السبَطِ أَسْباطٌ وأَرض مَسْبَطةٌ من السّبَطِ كثية السَبطِ الليث السبَطُ نبات كالثّيل‬
‫إِل أَنه يطول وينبت ف الرّمال الواحدة سبَطةٌ قال أَبو العباس سأَلت ابن الَعراب ما معن‬
‫السّبْط ف كلم العرب ؟ قال السّبْطُ والسّبْطانُ والَسْباطُ خاصّة الَولد والُصاصُ منهم وقيل‬
‫سنُ‬
‫السّبْطُ واحد الَسْباط وهو وَلد الوَلدِ ابن سيده السّ ْبطُ ولد البن والبنة وف الديث ال َ‬
‫سيُ سِبْطا رسولِ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم ورضي عنهما ومعناه أَي طائفتانِ وقِطْعتان منه‬
‫والُ َ‬
‫وقيل الَسباط خاصة الَولد وقيل أَولد الَولد وقيل أَولد البنات وف الديث أَيضا السيُ‬
‫سِبْطٌ من الَسْباط أَي ُأمّةٌ من الُمم ف الي فهو واقع على ا ُلمّة وا ُل ّمةُ واقعة عليه ومنه‬
‫حديث الضّبابِ إِنّ اللّه َغضِبَ على ِسبْطٍ من بن إِسرائيل فمسخهم دَوابّ والسّبْطُ من اليهود‬
‫كالقبيلة من العرب وهم الذين يرجعون إِل أَب واحد سي سِبْطا لُيفْرَق بي ولد إِسعيل وولد‬
‫إِسحق وجعه أَسْباط وقوله عزّ وجلّ وقطّعناهم اثْنَتَيْ عَشْرةَ أَسْباطا أُما ليس أَسباطا بتمييز لَن‬
‫الميز إِنا يكون واحدا لكنه بدل من قوله اثنت عشرة كأَنه قال جعلناهم أَسْباطا والَسْباطُ من‬
‫بن إِسرائيل كالقبائل من العرب وقال الَخفش ف قوله اثنت عشرة أَسباطا قال أَنّث لَنه أَراد‬
‫اثنت عشرة ِفرْقةً ث أَخب أَن الفِ َرقَ أَسْباطٌ ول يعل العدد واقعا على الَسباط قال أَبو العباس‬
‫هذا غلط ل يرج العدد على غي الثان ولكن الفِرَقُ قبل اثنت عشرة حت تكون اثنت عشرة‬
‫مؤنثة على ما فيها كأَنه قال وقطّعناهم فِرَقا اثنت عشرة فيصح التأْنيث لا تقدم وقال قطرب‬
‫واحد الَسباط سِبْطٌ يقال هذا سِبْط وهذه سبط وهؤلء سِبْط جع وهي الفِرْقة وقال الفراء لو‬

‫قال اْثنَيْ عشَر سِبْطا لتذكي السبط كان جائزا وقال ابن السكيت السبط ذَ َكرٌ ولكن النية‬
‫واللّه أَعلم ذهبت إِل الُمم وقال الزجاج العن وقطّعناهم اثنت عشْرةَ فِرْقة أَسباطا فأَسباطا من‬
‫نعت فرقة كأَنه قال وجعلناهم أَسباطا فيكون أَسباطا بدلً من اثنت عشرة قال وهو الوجه‬
‫وقال الوهري ليس أَسباطا بتفسي ولكنه بدل من اثنت عشرة لَن التفسي ل يكون إِل واحدا‬
‫منكورا كقولك اثن عشر درها ول يوز دراهم وقوله أُما من نعت أَسْباطٍ وقال الزجاج قال‬
‫بعضهم السّبْطُ القَ ْرنُ الذي ييء بعد قرن قالوا والصحيح أَن الَسْباط ف ولد إِسحق بن‬
‫إِبراهيم بنلة القبائل ف ولد إِسعيل عليهم السلم فولَد كلّ ولدٍ من ولدِ إِمعيل قبيلةٌ وولد كلّ‬
‫ولد من وَلدِ إِسحق سِبْطٌ وإِنا سي هؤلء بالَسباط وهؤلء بالقبائل لُي ْفصَلَ بي ولد إِسعيل‬
‫وولد إِسحق عليهما السلم قال ومعن إِمعيل ف القبيلة ( ) قوله « قال ومعن إساعيل ف‬
‫القبيلة إل » كذا ف الَصل معن الماعة يقال لكل جاعة من أَب واحد قبيلة وأَما الَسباط‬
‫فمشتق من السَبطِ والسبَطُ ضرْب من الشجر ترعاه الِبل ويقال الشجرةُ لا قبائل فكذلك‬
‫الَسْباطُ من السبَط كأَنه جُعل إِسحقُ بنلة شجرة وجعل إِسعيل بنلة شجرة أُخرى وكذلك‬
‫يفعل النسابون ف النسب يعلون الوالد بنلة الشجرة والَولدَ بنلة َأغْصانا فتقول طُوب‬
‫لفَرْعِ فلنٍ وفلنٌ من شجرة مباركة فهذا واللّه أَعلم معن الَسْباط والسّبْطِ قال ابن سيده‬
‫سبّطٌ‬
‫وأَما قوله كأَنه سِبْطٌ من الَسْباطِ فإِنه ظن الس ْبطَ الرجل فغَلِط وسَبّطَتِ الناقةُ وهي مُ َ‬
‫أَْلقَتْ ولدَها لغي تام وف حديث عائشة رضي اللّه عنها كانت َتضْرِب اليَتيم يكون ف َحجْرِها‬
‫حت يُسِْبطَ أَي يَمتدّ على وجه الَرض ساقطا يقال أَسْبَطَ على الَرض إِذا وقع عليها متدّا من‬
‫ضرب أَو مرَض وأَسَْبطَ الرجلُ إِسْباطا إِذا انَْبسَطَ على وجه الَرض وامتدّ من الضرب واسْبَطَرّ‬
‫أَي امتدّ منه ومنه حديث شُ َريْحٍ فإِن هي دَ ّرتْ واسْبَطَرّت يريد امت ّدتْ للِرْضاع وقال الشاعر‬
‫سيْلةَ َمدّتْ‬
‫ولُيّنَتْ من َلذّةِ الِلطِ قد أَسَْبطَتْ وأَيّما إِسْباطِ يعن امرأَة أُتِيَتْ فلما ذاقَتِ العُ َ‬
‫نفْسَها على الَرض وقولم ما ل أَراك مُسْبِطا أَي ُمدَلّيا رأْسَك كالُ ْهَتمّ مُسَْترْخِيَ البدَنِ أَبو زيد‬
‫ستَبيَ َخ ْلقُه قد سَبّطَتْ وأَجْ َهضَتْ ورَ َجعَتْ رِجاعا وقال‬
‫يقال للناقة إِذا أَلقَتْ ولدَها قُبَيْلَ أَن يَ ْ‬
‫الَصمعي سبّطتِ الناقةُ بولدها وسّبغَت بالغي العجمة إِذا أَلقته وقد نبَت وبَرُه قبل التّمام‬
‫والتّسْبِيطُ ف الناقة كالرّجاعِ وسبّطتِ النعجةُ إِذا أَسْقطت وأَسْبَط الرجلُ وقع فلم يقدر على‬
‫التحرّك من الضعْف وكذلك من شُرب الدّواء أَو غيه عن أَب زيد وأَسْبَطَ بالَرض َلزِقَ با عن‬
‫ابن جَبلة وأَسْبَط الرجلُ أَيضا سكَت مِن فَرَقٍ والسّبَطانةُ قَناةٌ َجوْفاء مَضْروب بال َعقَبِ يُرْمى با‬
‫الطيُ وقيل يرمى فيها بِسهام صِغار يُ ْنفَخُ فيها َنفْخا فل تكاد ُتخْطِئ والسّاباطُ سَقيفةٌ بي‬
‫حائطي وف الحكم بي دارين وزاد غيه من تتها طريق نافذ والمع سَوابِيطُ وساباطاتٌ‬
‫وقولم ف الثل أَفْرَغُ من َحجّامِ ساباطٍ قال الَصمعي هو ساباطُ كسْرى بالدائنِ وبالعجمية‬
‫بَلس آبادْ وبَلس اسم رجل ومنه قول الَعشى‬

‫حرْزَق‬
‫فَأصْبَحَ ل َيمَْنعْه كَ ْيدٌ وحِيلةٌ ‪ ...‬بِساباطَ حت ماتَ وهو مُ َ‬
‫( * هكذا روي صدر هذا البيت ف الَصل روايتي متلفتي وكلتا الروايتي‬
‫تالف ما ف قصيدة الَعشى فقد روي فيها على هذه الصورة فذاك وما أنى من الوت ربّه )‬
‫يذكر النعمان بن النذر وكان َأبْرَويز حبَسه بساباط ث أَلقاه تت‬
‫أَرْجُل الفِيَلةِ وساباطُ موضع قال الَعشى‬
‫حرْزَقُ‬
‫هُناِلكَ ما َأغْنَتْه عِزّةُ مُلْكِه ‪ ...‬بِساباطَ حت ماتَ وهو مُ َ‬
‫( * هكذا روي صدر هذا البيت ف الَصل روايتي متلفتي وكلتا الروايتي‬
‫تالف ما ف قصيدة الَعشى فقد روي فيها على هذه الصورة فذاك وما أنى من الوت ربّه )‬
‫وسَباطِ من أَساء المّى مبنّ على الكسر قال التنخل الذل أَجَ ْزتُ بفِتْيةٍ بِيضٍ كِرامٍ ‪ ...‬كَأنّ ُهمُ‬
‫َتمَلّ ُهمُ سَباطِ‬
‫وسُباط اسم شهر بالرومية وهو الشهر الذي بي الشتاء والربيع وف التهذيب وهو ف فصل‬
‫الشتاء وفيه يكون تام اليوم الذي َتدُور كسُوره ف السني فإِذا َتمّ ذلك اليومُ ف ذلك الشهر‬
‫سّى أَهلُ الشام تلك السنةَ عامَ الكَبِيسِ وهم يََتَيمّنُونَ به إِذا وُلد فيه مولود او َقدِم قا ِدمٌ من‬
‫َسفَرٍ والسّبْطُ الرّْبعِيّ نلة تُدرك آخر القَيْظِ وسابِطٌ وسُبَ ْيطٌ اسْمانِ وسابُوطٌ داّبةٌ من دواب‬
‫البحر ويقال سبَط فلن على ذلك ا َلمْرِ يينا و َسمَط عليه بالباء واليم أَي حلَف عليه ونعْجة‬
‫سمُوطةً مَحْلوقة‬
‫مَبْسُوطةٌ إِذا كانت مَ ْ‬

‫( ‪)7/308‬‬
‫( سجلط ) السّجِلّطُ على ِفعِلّلٍ اليا َسمِيُ وقيل هو ضرْب من الثّياب وقيل هي ثياب صُوف‬
‫جلّطُ شيء من‬
‫وقيل هو الّن َمطُ ُيغَطّى به ا َلوْ َدجُ وقيل هو بالرومية ِسجِلّطُس الفراء السّ ِ‬
‫صوف تُ ْلقِيه الرَأةُ على َهوْدَجِها وقيل هي ثياب َموْشيّة كأَنّ وشْيهَا خاتَم وهي زعموا رُومِيّة‬
‫جلّطَ العِراقِ ا ُلخَتّما أَبو عمرو يقال للكساء‬
‫قال حيد بن ثور تَيّ ْرنَ ِإمّا أُرْجُوانا مُ َهذّبا وِإمّا سِ ِ‬
‫ال ُكحْليّ سِجلّطِيّ ابن الَعراب خَزّ ِسجِلّطِيّ إِذا كان كُحْ ِليّا وف الديث ُأ ْهدِيَ له طَيْلَسانٌ‬
‫ي وهو أَيضا ضرب‬
‫جلّطيّ قيل هو ال ُكحْليّ وقيل على لون السّجلّطِ وهو اليا َسمِ ُ‬
‫من خَزّ سِ ِ‬
‫جلّطِيّ وسِجلّطٌ كرُومِيّ‬
‫من ثياب الكَتّان ونط من الصوف تلقيه الرأَة على َهوْدَجِها يقال سِ ِ‬
‫ض ْومَرانَ‬
‫ورُومٍ والسّ ْنجِلطُ موضع ويقال ضَ ْربٌ من الرّياحِي قال الشاعر أُحِبّ الكَرائنَ وال ّ‬
‫وشُ ْربَ العَتِيقةِ بالسّنْجِلط‬

‫( ‪)7/312‬‬

‫حطُه سَحْطا وشَحَطَه إِذا ذبه قال‬
‫حطَ الرجلَ َيسْ َ‬
‫ط وهو الذْبحُ سَ َ‬
‫حطُ مثل ال ّذعْ ِ‬
‫( سحط ) السّ ْ‬
‫ابن سيده وقيل َسحَطَه ذبَحه َذبْحا وحِيّا وكذلك غيه ما ُيذْبَحُ وقال الليث سحطَ الشاةَ وهو‬
‫حطَه سَحْطَ الشاة أَي ذبَحه ذبْحا سريعا وف‬
‫ذبح وَحِيّ وف حديث وحْشِيّ فبَرَكَ عليه فسَ َ‬
‫حطُوها وقال الفضل ا َلسْحُوطُ من الشّراب كلّه المزوج‬
‫الديث فأَخرج لم الَعرابّ شاةً فس َ‬
‫حطُه َأ َغصّه وقال ابن دريد أَكل طعاما فسحَطَه أَي أَشْرَقَه قال ابن مقبل‬
‫وسحَطَه الطعامُ َيسْ َ‬
‫سحَطُها ورِجْ ِرجٌ بَ ْينَ لَحَْييْها خَناطِيلُ وقال يعقوب‬
‫لوْذانِ يَ ْ‬
‫يصف بقرة كاد اللّعاعُ من ا َ‬
‫سحَطُها هنا ي ْذبَحُها والرّجْ ِرجُ اللّعابُ يتَرَ ْج َرجُ وسحَط شرابَه َسحْطا قتله بالاء أَي أَكثر عليه‬
‫يَ ْ‬
‫سحُوطُ اللب يُصبّ‬
‫سحَط الشيء من يدي امّلَسَ فسقط يانية ابن بري قال أَبو عمرو الَ ْ‬
‫وانْ َ‬
‫( * قوله « اللب يصب » كذا بالصل وشرح القاموس ول يزيدا على ذلك شيئا ) وأَنشد لبن‬
‫حبيب الشيبان مت يأْتِه ضَيْفٌ فليس بذائقٍ لَماجا سِوى ا َلسْحُوطِ واللّبِ الِدْلِ‬

‫( ‪)7/312‬‬
‫سخَطُ سَخَطا‬
‫خطُ والسّخَطُ ضدّ الرّضا مثل ال ُع ْدمِ وال َعدَمِ والفعل منه سَخِطَ يَ ْ‬
‫( سخط ) السّ ْ‬
‫خطَ أَي غضب فهو ساخِط وأَسْخَطَه َأ ْغضَبَه تقول‬
‫سخّطَ وسَخِط الشيءَ َسخَطا كرهه وسَ ِ‬
‫وتَ َ‬
‫سخِطْتُ سَخَطا وتسَخّطَ عَطاءه أَي اسْتَقلّه ول يقع َموْقِعا يقول كلّما َع ِملْت‬
‫خطَن فلن ف َ‬
‫أَسْ َ‬
‫سخّطه أَي ل يرضه وف حديث هِرَقْلَ فهل َيرْجِعُ أَحد منهم سَخْطةً لدِينهِ ؟ السّخَطُ‬
‫له عملً تَ َ‬
‫سخَطُ لكم كذا أَي يكرهه‬
‫والسّخْطُ الكراهية للشيء وعدم الرّضا به ومنه الديث إِن اللّه يَ ْ‬
‫لكم وينعُكم منه ويُعاقِبُكم عليه أَو يرجع إِل إِرادة العقوبة عليه‬

‫( ‪)7/312‬‬
‫( سرط ) سَ ِرطَ الطعامَ والشيءَ بالكسر سَرَطا وسَرَطانا َب ِلعَه واسْتَرَطَه وا ْزدَرَدَه ابَْت َلعَه ول يوز‬
‫سرَط وانْسَرَطَ الشيء ف حَ ْلقِه سارَ فيه سيْرا سهْلً والِسْرَطُ والَسْرَطُ البُ ْلعُوم والصاد لغة‬
‫والسّرْواطُ ا َلكُول عن السياف والسّراطِيّ والسّ ْروَطُ الذي َيسْتَرِطُ كل شيء يبتلعه وقال‬
‫اللحيان رجل سِ ْر ِطمٌ وسَرْ َطمٌ يبتلع كل شيء وهو من السْتراط وجعل ابن جن سَرطَما ثلثيّا‬
‫والسّرْ ِطمُ أَيضا البليغ التكلم وهو من ذلك وقالوا الَخذ سُرّيْطٌ وسُرّيْطَى والقضاء ضُرّْيطٌ‬
‫ط به ومن أَمثال العرب الَخذ‬
‫وضُرّْيطَى أَي يأْخذ الدّين فَيسْتَ ِرطُه فإِذا ا ْسَتقْضاه غريُه َأضْرَ َ‬
‫سَرَطانٌ والقَضاء لَيّانٌ وبعض يقول الَخذ سُ َريْطاء والقَضاء ضُرَيْطاء وقال بعض الَعراب‬
‫الَخذ سِرّيطَى والقضاء ضِرّيطَى قال وهي كلها لغات صحيحة قد تكلمت العرب با والعن‬

‫ستَرَطَ ول مُرّا فُتعْقى من‬
‫فيها كلها أَنت تُحبّ الَخذ وتكره ا ِلعْطاء وف الثل ل تكن حُلْوا فتُ ْ‬
‫قولم َأ ْعقَيْتُ الشيء إِذا أَزَلْتَه من فِيك لَرارتِه كما يقال أَشْكَيْتُ الرجل إِذا أَزلته عما يشكوه‬
‫ورجل سِرْطِيطٌ وسُرَطٌ وسَرَطانٌ جيّد ال ّل ْقمِ وفرس سُرَطٌ وسَرَطانٌ كأَنه َيسْتَرِطُ الرْي وسيف‬
‫سُراطٌ وسُراطِيّ قاطع َيمُرّ ف الضّريبةِ كأَنه َيسْتَرِطُ كل شيء يَ ْلتَ ِهمُه جاء على لفظ النسب‬
‫وليس بَنسَب كأَحْمر وأَحْمريّ قال التنخل الذل كَلوْن الِ ْلحِ ضَرْبَتُه هَِبيٌ ُيتِرّ العَ ْظمَ َسقّاطٌ‬
‫ط وخفّف ياء النسبة من سُراطي‬
‫سُراطِي به أَ ْحمِي الُضافَ إِذا دَعان وَنفْسِي ساعةَ الفَزَعِ الفِل ِ‬
‫لكان القافية قال ابن بري وصواب إِنشاده ُيتِرّ بضم الياء والفِلطُ الفُجاءةُ والسّراطُ السبيل‬
‫الواضح والصّراط لغة ف السراط والصاد أَعلى لكان الُضارَعة وإِن كانت السي هي الَصل‬
‫وقرأَها يعقوب بالسي ومعن الية ثَبّتْنا على الِنْهاج الواضح وقال جرير أَميُ الؤمنيَ على‬
‫سَتقِيم والَوارِدُ الطّرُقُ إِل الاء واحدتا َموْرِدةٌ قال الفراء ونفر من‬
‫صِراطٍ إِذا ا ْع َوجّ الَوارِدُ مُ ْ‬
‫بَ ْلعَنْب يصيّرون السي إِذا كانت مقدمة ث جاءت بعدها طاء أَو قاف أَو غي أَو خاء صادا‬
‫وذلك أَن الطاء حرف تضع فيه لسانك ف حنكك فينطبق به الصوت فقلبت السي صادا‬
‫صورتا صورة الطاء واستخفّوها ليكون الخرج واحدا كما استخفوا ا ِلدْغام فمن ذلك قولم‬
‫الصراط والسراط قال وهي بالصاد لغة قريش ا َلوّلي الت جاء با الكتاب قال وعامة العرب‬
‫تعلها سينا وقيل إِنا قيل للطريق الواضح سراط لَنه كأَنه يَسَْترِطُ الادّة لكثرة سلوكهم لحِبَه‬
‫فأَما ما حكاه الَصمعي من قراءة بعضهم الزّراط بالزاي الخلصة فخَطأ إِنا َسمِع الُضارِعةَ‬
‫فَت َوهّمها زايا ول يكن الَصمعي نويّا فُي ْؤ َمنَ على هذا وقوله تعال هذا سِراطٌ عليّ مُسَْتقِيمٌ‬
‫فسّره ثعلب فقال يعن الوتَ أَي عليّ طريقُهم والسّرّيْطُ والسّرِطْراط والسّرَطْراطُ بفتح السي‬
‫والراء الفالُو َذجُ وقيل الَبِيصُ وقيل السّرَطْراطُ الفالوذج شامية قال الَزهري أَما بالكسر فهي‬
‫جلّط قال وأَما سَ َرطْراطٌ فل أَعرف له نظيا فقيل‬
‫لغة جيدة لا نظائر مثل ِجلِبْلبٍ وسِ ِ‬
‫للفالوذج سِرِطْراطٌ فكررت فيه الراء والطاء تبليغا ف وصفه واستِلْذا ِذ آكله إِياه إِذا سَرَطَه‬
‫وأَساغَه ف حَ ْلقِه ويقال للرجل إِذا كان سريعَ الَكل مِسْرَطٌ وسَرّاطٌ وسُرَطةٌ والسّرِطْراطُ‬
‫ِفعِلْعالٌ من السّرْطِ الذي هو البَلْع والسّرّْيطَى حَسا كالَزِيرةِ والسّرَطانُ دابّة من خَلق الاء‬
‫تسميه الفُرْس مُخ والسرَطانُ داء يأْخذ الناس والدوابّ وف التهذيب هو داء يظهر بقوائم‬
‫الدوابّ وقيل هو داء يعرض للنسان ف حلقه دموي يشبه الدّبَيْلةَ وقيل السرَطانُ داء يأْخذ ف‬
‫رُسْغ الدابّة فُييَبّسه حت َيقْلِب حافرها والسرَطانُ من بروج الفَ َلكِ‬

‫( ‪)7/313‬‬

‫( سرمط ) السّ ْرمَطُ والسّ َروْمَطُ المل الطويل وأَنشد بكلّ سامٍ سَ ْرمَطٍ سَ َر ْومَط وقيل‬
‫ط وعاء يكون فيه زِق المر ونوه‬
‫السّ َر ْومَطُ الطويل من الِبل وغيها قال ابن سيده الس َر ْومَ ُ‬
‫ستَرِط كل شيء يَبَْت ِلعُه وقد تقدّم على قول من قال إِن اليم زائدة وقول لبيد‬
‫ورجل سَ َر ْومَطٌ يَ ْ‬
‫حقَب‬
‫جتَزَفٍ َجوْنٍ كَأنّ خِفاءه قَرى حَبَشِيّ بالسّ َروْمَطِ مُ ْ‬
‫يصف زِقّ خر اشْتُرِي جِزافا ومُ ْ‬
‫( * قوله « ومتزف » ف الصحاح بجتزف )‬
‫قال السّ َر ْومَطُ ههنا جل وقيل هو جلد ظَبية ُلفّ فيه ِزقّ خر وكل خِفاء ُلفّ فيه شيء فهو‬
‫س ْرمَطَ الشعَرُ قَلّ وخَفّ ورجل سُرامِطٌ وسَ ْرمَطِيطٌ طويل والسّرامِطُ الطويل من‬
‫سَ َر ْومَطٌ له وتَ َ‬
‫كل شيء‬

‫( ‪)7/314‬‬
‫( سطط ) التهذيب ابن الَعراب السّطُطُ الظّلَمةُ والسّطُطُ الائرون والَسَطّ من الرجال‬
‫الطويل الرّجْلَيْن‬

‫( ‪)7/314‬‬
‫سعُطُه َسعْطا والضم‬
‫سعَطُه وَي ْ‬
‫سعُوطُ والنّشُوقُ والنّشُوغُ ف الَنف سعَطَه الدّواءَ َي ْ‬
‫( سعط ) ال ّ‬
‫أَعلى والصاد ف كل ذلك لغة عن اللحيان قال ابن سيده وأَرى هذا إِنا هو على الُضارَعة الت‬
‫حكاها سيبويه ف هذا وأَشبهه وف الديث شَ ِربَ الدّواء واسَْتعَطَ وأَسْعَطَه الدّواءَ أَيضا كلها‬
‫سعُوطُ بالفتح والصّعوطُ اسم‬
‫أَدخله أَنفه وقد اسَْتعَطَ أَ ْسعَطْتُ الرجُلَ فاسَْتعَطَ هو بنفسه وال ّ‬
‫سعُوط ويصب منه ف‬
‫سعُطُ الِناء يعل فيه ال ّ‬
‫سعَطُ وا ُل ْ‬
‫سعِيطُ والِ ْ‬
‫الدواء يُصبّ ف الَنف وال ّ‬
‫سعَطَ وهو أَحد ما جاء بالضم ما ُيعْتَملُ به وأَ ْسعَطْتُه ال ّرمْحَ‬
‫الَنف الَخي نادر إِنا كان حكمه ا ِل ْ‬
‫إِذا َطعَنْتَه ف أَنفه وف الصحاح ف صدره ويقال أَ ْسعَ ْطتُه علما إِذا بالغت ف إِفْهامه وتكرير ما‬
‫تُعلّمه عليه واسَْتعَطَ البعيُ َشمّ شيئا من بول الناقة ث ضربا فلم ُيخْطِئ اللقح فهذا قد يكون أَن‬
‫سعِيطُ والسّعاطُ ذَكاء الرّيح و ِحدّتُها‬
‫شمّ شيئا من بولا أَو يدخل ف أَنفه منه شيء وال ّ‬
‫يَ َ‬
‫سعِيطُ الريح الطيبة من المر وغيها من كل شيء وتكون من‬
‫ومُباَلغَتُها ف الَنف والسّعاط وال ّ‬
‫سعِيطَ من‬
‫سقَى ال ّ‬
‫سعِيطُ ُد ْهنُ البان وأَنشد ابن بري للعجاج يصف َشعَرَ امرأَة يُ ْ‬
‫الَ ْردَل وال ّ‬
‫رُفاضِ الصّ ْندَلِ‬
‫( * قوله « من رفاض » تقدّم للمؤلف ف مادة رفض ف رفاض )‬
‫سعِيطِ والسّبّابِ‬
‫سبَكِرّ أُ ْشرِبَتْ بال ّ‬
‫سعِيطُ دُرْدِيّ المر قال الشاعر وطِوالِ القُرُونِ ف مُ ْ‬
‫وال ّ‬

‫( * قوله « والسباب » كذا ف الصل بوحدتي مضبوطا وف شرح القاموس بياء تتية ث‬
‫موحدة والسياب البلح أَو البسر )‬
‫سعِيطُ البانُ وقال مرة السّعوط من‬
‫لرْدل ودهن الزنبقِ وقال أَبو حنيفة ال ّ‬
‫سعِيطُ ُد ْهنُ ا َ‬
‫وال ّ‬
‫سعْطِ كالنّشوق من النشق ويقال هو طيب السّعوطِ والسّعاطِ والِسْعاطِ وأَنشد يصف إِبلً‬
‫ال ّ‬
‫صنٍ قالت دخلت بابنٍ ل على‬
‫ح َ‬
‫وأَلبانا َح ْمضِيّة طَيّبة السّعاطِ وف حديث ُأمّ قيس بنت مِ ْ‬
‫رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم وقد َأعْ َلقْتُ من ال ُعذْر ِة فقال عَلمَ َت ْدغَرْن َأوْلدَ ُكنّ ؟ عليكنّ‬
‫سعَطُ من ال ُعذْرة ويُ َلدّ من ذاتِ الَنْبِ‬
‫بذا العُود الِنديّ فِإنّ فيه سبعةَ أَ ْشَفِيةٍ ُي ْ‬

‫( ‪)7/314‬‬
‫ط معروف ابن‬
‫سفَ ُ‬
‫سفَطُ الذي ُيعَبّى فيه الطّيبُ وما أَشبهه من أَدَواتِ النساء وال ّ‬
‫( سفط ) ال ّ‬
‫سفَطُ كالوُالِق والمع أَسفاطٌ أَبو عمرو َسفّطَ فلن َحوْضه تَسْفيطا إِذا َشرّفَه ولطَه‬
‫سيده ال ّ‬
‫لوْضَ ذُو َقدْ ُسفّطا َقفْرا من الاء هواء َأمْرَطا أَراد بالَواءِ الفارِغَ من الاء‬
‫وأَنشد حت رأَيْت ا َ‬
‫سفِيطُ الطّيّبُ النفْسِ وقيل السّخِيّ وقد َسفُطَ سَفاطةً قال ُحمَ ْيدٌ الَرْقَطُ ماذا تُرَجّيَ من‬
‫وال ّ‬
‫خيّها طيّبها لغة أَهل الجاز‬
‫الَرِيطِ ؟ ليس بذِي حَ ْزمٍ ول َسفِيطِ ويقال هو َسفِيطُ النفْس أَي سَ ِ‬
‫سفِيطُ النفْسِ و َسخِيّ النفْسِ و َمذْلُ النفْسِ‬
‫ويقال ما أَ ْسفَطَ نفسَه أَي ما أَ ْطيَبَها الَصمعي إِنه ل َ‬
‫إِذا كان هَشّا إِل ا َلعْروفِ جَوادا وكلّ رجل أَو شيء ل َقدْر له فهو َسفِيطٌ عن ابن الَعراب‬
‫والسفِيطُ أَيضا النذْلُ والسفيطُ ا ُلتَساقِطُ من البُسْر الَخضر والسّفاطةُ متاع البيت الوهري‬
‫الِ ْسفَنْطُ ض ْربٌ من الَشربة فارسي معرب وقال الَصمعي هو بالرومية قال الَعشى وكأَنّ‬
‫لمْرَ العَتِيق من ا ِلسْ فَ ْنطِ َممْزُوجةً باءٍ زُللِ‬
‫اَ‬

‫( ‪)7/315‬‬
‫سقُطُ سُقوطا فهو ساقِطٌ وسَقُوطٌ وقع وكذلك الُنثى‬
‫سقْطةُ الوَقْعةُ الشديدةُ سقَطَ َي ْ‬
‫( سقط ) ال ّ‬
‫حفَظْ من الرّيبةِ ول‬
‫حفَظْ ول ُتضَيّعِ يعن أَنا ل ُت ْ‬
‫قال من كلّ بَلْهاء َسقُوطِ البُرْقُعِ بيْضاءَ ل ُت ْ‬
‫سقَطُ بالفتح السّقوط وسَقط الشيءُ من يدي سُقوطا وف الديث لَ ّلهُ عزّ‬
‫ُيضَّيعْها والداها وا َل ْ‬
‫سقُط على َبعِيه وقد أَضلّه معناه يَعثُر على موضعه ويقعُ‬
‫وجلّ أَفْ َرحُ بَتوْبةِ عَ ْبدِه من أَحدكم َي ْ‬
‫عليه كما يقعُ الطائرُ على وكره وف حديث الرث بن حسان قال له النب صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم وسأَله عن شيء فقال على الَِبيِ سقَطْتَ أَي على العارِفِ به وقعت وهو مثل سائرٌ‬
‫سقَطُ رأْسي‬
‫سقَطُه موضع سقُوطه الَخية نادرة وقالوا البصرة مَ ْ‬
‫سقِطُ الشيء ومَ ْ‬
‫للعرب ومَ ْ‬

‫سقِطُه وتساقَط على الشيء أَي أَلقى نفسَه عليه وأَسقَطَه هو وتساقَط الشيءُ تتابع سُقوطه‬
‫ومَ ْ‬
‫وساقَطه مُساقَطةً وسِقاطا أَ ْسقَطَه وتابع إِسْقاطَه قال ضابئُ بن الَرثِ البُرْ ُجمِيّ يصف ثورا‬
‫والكلب يُساقِطُ عنه َروْقُه ضارِياتِها سِقاطَ َحدِيدِ القَيِ أَ ْخوَلَ أَ ْخوَل قوله أَ ْخوَل أَخول أَي‬
‫سقِط رأْسي حيث ولد وهذا‬
‫جلِس الوضع يقال هذا مَ ْ‬
‫سقِطُ مِثال الَ ْ‬
‫متفرّقا يعن شرَرَ النار وا َل ْ‬
‫سقِط النجم أَي حي‬
‫سقِط النجم حيث سقط وأَتانا ف مَ ْ‬
‫مسقِطُ السوْطِ حيث وقع وأَنا ف مَ ْ‬
‫حنّ إِل مسقِطه أَي حيث ولد وكلّ مَن وقع ف مَهْواة يقال وقع وسقط وكذلك‬
‫سقَط وفلن َي ِ‬
‫إِذا وقع اسه من الدّيوان يقال وقع وسقط ويقال سقَط الولد من بطن ُأمّه ول يقال وقع حي‬
‫سقْطُ‬
‫سقِطٌ أَلقَتْه لغي تَمام من السّقوطِ وهو ال ّ‬
‫تَ ِلدُه وأَ ْسقَطتِ الرأَةُ ولدها إِسْقاطا وهي مُ ْ‬
‫سقْط الذكر والُنثى فيه سواء ثلث لغات وف الديث لَنْ أُ َق ّدمَ ِسقْطا أَحَبّ إِلّ‬
‫سقْطُ وال ّ‬
‫وال ّ‬
‫من مائة مُسْتَلِئمْ السقط بالفتح والضم والكسرِ والكسرُ أَكثر الولد الذي يسقط من بطن أُمه‬
‫سقْطِ أَكثر من ثوابِ كِبار الَولد لَن‬
‫قبل تَمامِه والستلِْئمُ لبس ُعدّةِ الرب يعن أَن ثواب ال ّ‬
‫فعل الكبي يصّه أَجره وثوابُه وإِن شاركه الَب ف بعضه وثواب السقط ُموَفّر على الَب وف‬
‫سقْطِ إِل الشيخ الفان جُرْدا مُرْدا و َسقْطُ الزّند ما وقع من النار حي‬
‫الديث يشر ما بي ال ّ‬
‫ُي ْق َدحُ باللغات الثلث أَيضا قال ابن سيده َسقْطُ النار وسِقْطُها و ُسقْطُها ما سقَط بي الزنْدين‬
‫قبل اسْتحكامِ الوَرْي وهو مثل بذلك يذكر ويؤَنث وأَسقَطَتِ الناق ُة وغيها إِذا أَلقت ولدها‬
‫سقِطُه بعن مُنقَ َطعِه حيث انقطع مُعْ َظمُه ورَقّ لَنه كله من‬
‫وسِقْطُ ال ّرمْلِ و ُسقْطُه وسَقْطُه ومَ ْ‬
‫سقِطُ الرمل حيث ينتهي‬
‫السّقوط الَخية إِحدى تلك الشواذ والفتح فيها على القياس لغة ومَ ْ‬
‫سقِيطُ الث ْلجُ يقال‬
‫إِليه طرَفُه وسِقاطُ النخل ما سقَط من ُبسْرِه وسَقِيطُ السّحابِ البَرَدُ وال ّ‬
‫سقِيطُ الَلِيدُ طائيةٌ وكلها من السّقوط و َسقِيطُ الّندَى‬
‫سقِيطِ وال ّ‬
‫أَصبَحتِ الَرض مُبَْيضّة من ال ّ‬
‫خضَلّ َط ْعمُ‬
‫ما سقَط منه على الَرض قال الراجز وليْلةٍ يا مَيّ ذاتِ طَلّ ذاتِ َسقِيطٍ ونَدىً مُ ْ‬
‫سقْطَ‬
‫جوْفِ العَيْرِ َقفْرٍ ق َطعْتُه تَرى ال ّ‬
‫السّرَى فيها ك َط ْعمِ الَلّ ومثله قول ُهدْبة بن خَشْ َرمٍ وَوادٍ ك َ‬
‫سقِطهُ فل َتعَْتدّ به من الُنْد والقوم ونوه‬
‫سقَطُ من الَشياء ما ُت ْ‬
‫ف َأعْلمِه كالكَراسِفِ وال ّ‬
‫سقَطُ رَدِيءُ الَتاعِ‬
‫والسّقاطاتُ من الَشياء ما يُتَهاون به من رُذالةِ الطعام والثياب ونوها وال ّ‬
‫سقَطُ ما أُسْقِط من الشيء ومن َأمْثالِهم َسقَطَ العَشاء به على سِرْحانٍ يُضرب مثلً للرجل‬
‫وال ّ‬
‫يَبْغي الُبغْيةَ فيقَعُ ف أَمر ُيهْلِكُه ويقال لُرْثِيّ الَتاعِ َسقَطٌ قال ابن سيده وسقَطُ البيت ُخرْثِيّه لَنه‬
‫ساقِطٌ عن رفيع التاع والمع أَسْقاط قال الليث جع َسقَطِ البيتِ أَسْقاطٌ نو الِبرة والفأْس‬
‫وال ِقدْر ونوها وأَسْقاطُ الناس َأوْباشُهم عن اللحيان على الثل بذلك و َسقَطُ الطّعامِ ما ل خَيْرَ‬
‫سقَطُ ما تُنُوول بيعه من تابِلٍ ونوه لَن ذلك ساقِطُ القِيمة‬
‫سقُط منه وال ّ‬
‫فيه منه وقيل هو ما يَ ْ‬
‫سقَطَ من الَتاعِ وف حديث ابن عمر رضي اللّه عنهما كان‬
‫سقّاطُ الذي يبيع ال ّ‬
‫وبائعه َسقّاط وال ّ‬
‫ع وهو رَدِيئُه و َحقِيه‬
‫سقّاطٍ ول صاحِبِ بِيعةٍ إِل سَلّم عليه هو الذي يَبيعُ َسقَطَ التا ِ‬
‫ل َيمُرّ ب َ‬

‫سقَطُ من البيع نو السّكّر‬
‫سةِ من الرّكُوبِ والُلوس وال ّ‬
‫والبِيعةُ من البَ ْيعِ كالرّكْبةِ والِ ْل َ‬
‫والتّوابِل ونوها وأَنكر بعضهم تسميته َسقّاطا وقال ل يقال َسقّاط ولكن يقال صاحب َسقَطٍ‬
‫والسّقاطةُ ما سَقَط من الشيء وساقَطه الديثَ سِقاطا َسقَط منك إِليه ومنه إِليك وسِقاطُ‬
‫الديثِ أَن يتح ّدثَ الواحدُ وُي ْنصِتَ له الخَرُ فإِذا سكت ت ّدثَ الساكِتُ قال الفرزدق إِذا هُنّ‬
‫ساقَ ْطنَ الَديثَ كَأنّه جَن النّحْلِ أَو َأبْكارُ َك ْرمٍ ُتقَطّف وسَقَطَ إِلّ قوم نزلوا عليّ وف حديث‬
‫سقَطَ إِل جيانٍ له أَي أَتاهم فأَعاذُوه وسَترُوه وسَقَطَ‬
‫النجاشِيّ وأَب َسمّالٍ فأَما أَبو َسمّالٍ ف َ‬
‫ضمّ الوَحْش ف ُظلُلتِها‬
‫سقُطُ ُسقُوطا يكن به عن النول قال النابغة العدي إِذا الوَحْشُ َ‬
‫الَرّ َي ْ‬
‫سقَطُ‬
‫سَواقِطُ من حَرّ وقد كان أَظْهَرا و َسقَطَ عنك الَرّ أَقْلَعَ عن ابن الَعراب كأَنه ضد وال ّ‬
‫والسّقاطُ الَ َطأُ ف القول والِساب والكِتاب وأَ ْسقَطَ و َسقَطَ ف كلمه وبكلمه سُقوطا أَخْطأَ‬
‫وتكلّم فما أَ ْسقَطَ كلمة وما أَ ْسقَط حرفا وما أَ ْسقَط ف كلمة وما َسقَط با أَي ما أَخْطأَ فيها ابن‬
‫السكيت يقال تَكلّم بكلم فما َسقَطَ برف وما أَ ْسقَطَ حَرْفا قال وهو كما تقول دَ َخلْتُ به‬
‫وأَدْخَلْتُه وخرَجْتُ به وأَخْرَجْتُه وعَلوْت به وَأعْلَيْتُه وسُؤتُ به ظَنّا وأَس ْأتُ به الظنّ يُثْبتون‬
‫الَلف إِذا جاء بالَلف واللم وف حديث الفك فأَ ْسقَطُوا لا به يعن الارِيةَ أَي سَبّوها وقالوا‬
‫سقَطَه طلَب َسقَطَه وعالَجه‬
‫سقّطَه واستَ ْ‬
‫لا من َسقَط الكل ِم وهو رديئه بسبب حديث الِفْك وَت َ‬
‫سقّطَن الوُشاةُ فصادَفُوا‬
‫خطِئ أَو يكذب أَو يَبُوحَ با عنده قال جرير ولقد ت َ‬
‫سقُطَ فيُ ْ‬
‫على أَن يَ ْ‬
‫حَجِئا ِبسِرّكِ يا ُأمَ ْيمَ ضَنِينا‬
‫( * قوله « حجئا » أَي خليقا وف الَساس والصحاح وديوان جرير حصرا وهو الكتوم‬
‫للسر )‬
‫سقْطةُ العَثْرةُ والزّّلةُ وكذلك السّقاطُ قال سويد بن أَب كاهل كيفَ يَرْجُون سِقاطِي َب ْعدَما‬
‫وال ّ‬
‫جَلّلَ الرْأسَ مَشِيبٌ وصَلَعْ ؟ قال ابن بري ومثله ليزيد بن الَهْم الِلل ر َج ْوتِ سِقاطِي‬
‫واعْتِلل ونَ ْبوَت ورا َءكِ عَنّي طالِقا وارْحَلي غَدا وف حديث عمر رضي اللّه عنه كُتب إِليه‬
‫أَبيات ف صحيفة منها ُي َعقّلُ ُهنّ َجعْدةُ من سُلَ ْيمٍ مُعِيدا يَ ْبتَغي َسقَطَ العَذارى أَي عثَراتِها وزَلّتِها‬
‫حقَ‬
‫والعَذارى جع َعذْراء ويقال فلن قليل العِثار ومثله قليل السّقاطِ وإِذا ل يَلْحق الِنسانُ مَلْ َ‬
‫الكِرام يقال ساقِطٌ وأَنشد بيت سويد بن أَب كاهل وأَسقط فلن من الساب إِذا أَلقى وقد‬
‫سقَط من يدي و ُسقِطَ ف َيدِ الرجل زَلّ وأَخْطأَ وقيل َن ِدمَ قال الزجّاجُ يقال للرجل النادم على‬
‫ما فعل الَسِر على ما فرَطَ منه قد ُسقِط ف يده وأُ ْسقِط وقال أَبو عمرو ل يقال أُسقط بالَلف‬
‫على ما ل يسمّ فاعله وف التنيل العزيز وَلمّا ُسقِط ف أَيديهم قال الفارسي ضرَبوا بَأ ُكفّهم على‬
‫أَكفهم من الّندَم فإِن صح ذلك فهو إِذا من السقوط وقد قرئ سقَط ف أَيديهم كأَنه أَضمر‬
‫الندم أَي سقَط الندمُ ف أَيديهم كما تقول لن يصل على شيء وإِن كان ما ل يكون ف اليد‬
‫قد حَصل ف يده من هذا مكروهٌ فشبّه ما يصُل ف القلب وف النفْس با يصل ف اليد ويُرى‬

‫بالعي الفراء ف قوله تعال ولا سُقط ف أَيْديهم يقال سُقط ف يده وأُسقط من الندامة وسُقط‬
‫أَكثر وأَجود وخُبّر فلن خَبا فسُقط ف يده وأُسقط قال الزجاج يقال للرجل النادم على ما‬
‫سنَ قولم سُقط‬
‫فعل السِرِ على ما فرَط منه قد سُقط ف يده وأُسقط قال أَبو منصور وإِنا حَ ّ‬
‫ف يده بضم السي غي مسمّى فاعله الصفةُ الت هي ف يده قال ومثله قول امرئ القيس فدَعْ‬
‫عنكَ نَهْبا صيحَ ف َحجَراتِه ولكنْ َحدِيثا ما َحدِيثُ الرّواحِلِ ؟ أَي صاح ا ُلنْتَهِبُ ف َحجَراتِه‬
‫وكذلك الراد سقَط الندمُ ف يده أَنشد ابن الَعراب وي ْومٍ تَساقَطُ َلذّاتُه كنَجْم الثّرَيّا وَأمْطارِها‬
‫أَي تأْت لذاته شيئا بد شيء أَراد أَنه كثي اللذات وخَرْقٍ َتدّث غِيطانُه حَديثَ العَذارَى‬
‫بأَسْرارِها أَرادَ أَن با أَصوات النّ وأَما قوله تعال وهُزّي إِليكِ ِبذْعِ النخلةِ يَسّاقَطْ وقرئ‬
‫ع ومن قرأَه بالتاء فهي النخلةُ وانتصابُ قوله رُطَبا‬
‫لذْ ُ‬
‫تَسا َقطْ وتَسّاقَطْ فمن قرأَه بالياء فهو ا ِ‬
‫لذْع فلما حوّل الفعل إِل الذع خرج الرطبُ‬
‫جَنِيّا على التمييز الحوّل أَرادَ يَسّاقطْ رُطَبُ ا ِ‬
‫سقِطْ عليك رُطبا يذهب إِل النخلة‬
‫مفسّرا قال الَزهري هذا قول الفرّاء قال ولو قرأَ قارئ ُت ْ‬
‫سقِيطُ‬
‫سقَطُ الفَضيحةُ والساقِطةُ وال ّ‬
‫أَو قرأَ يسقط عليك يذهب إِل الذع كان صوابا وال ّ‬
‫النا ِقصُ العقلِ الَخية عن الزجاجيّ والُنثى َسقِيطةٌ والسّاقِطُ والساقِطةُ اللّئيمُ ف حسَبِه ونفْسِه‬
‫صمِي ُم و ُهمُ السّواقِطُ ويقال‬
‫وقوم َسقْطَى وسُقّاطٌ وف التهذيب وجعه السّوا ِقطُ وأَنشد ننُ ال ّ‬
‫سقِيطُ الرجل الَحق‬
‫ل ْمقَى َسقِيطةٌ ويقال للرجل الدّنِيء ساقِطٌ ماقِطٌ لقِطٌ وال ّ‬
‫للمرأَة الدنيئةِ ا َ‬
‫وف حديث أَهل النار ما ل ل َيدْخُ ُلنِي إِلّ ضُعفاء الناسِ وسَقَطُهم أَي أَرا ِذلُهم وأَدْوانُهُم‬
‫سقَطةٌ للِنسان من َأ ْعُينِ الناس وهو أَن يأْت با ل‬
‫والساقِط التأَخّرُ عن الرجال وهذا الفعل مَ ْ‬
‫ينبغي والسّقاطُ ف الفَرسِ اسِْترْخاء ال َع ْدوِ والسّقاطُ ف الفرس أَن ل يَزالَ مَنْكُوبا وكذلك إِذا‬
‫جاء مُسْتَرْخِيَ الَشْي وال َعدْ ِو ويقال للفرس إِنه ليساقِط الشيء‬
‫( * قوله « ليساقط الشيء » كذا بالصل والذي ف الساس وانه لفرس ساقط الشدّ إِذا جاء‬
‫منه شيء بعد شيء ) أَي ييء منه شيء بعد شيء وأَنشد قوله بِذي مَيْعة كأَنّ أَدْنَى سِقاطِه‬
‫وَتقْرِيبِه ا َلعْلَى ذَآلِيلُ َثعْلَبِ وساقَطَ الفرسُ ال َع ْدوَ سِقاطا إِذا جاء مسترخيا ويقال للفرس إِذا‬
‫ح و َهذّ َتقْرِيبا مع‬
‫صكّ بالَنِي ِ‬
‫سبق اليل قد سا َقطَها ومنه قوله سا َقطَها بَنفَسٍ مُرِيحِ عَطْفَ ا ُلعَلّى ُ‬
‫التّجْلِيحِ الَنِيحُ الذي ل َنصِيبَ له ويقال جَلّحَ إِذا انكشَف له الشأْنُ وغَلب وقال يصف الثور‬
‫كأَنّه سِ ْبطٌ من الَسْباطِ بي حَوامِي هَ ْي َدبٍ ُسقّاطِ السّبْطُ الفِرْقةُ من الَسْباط بي حوامِي هَ ْي َدبٍ‬
‫وهَ َدبٍ أَيضا أَي نَواحِي شجر ملتفّ ا َلدَب وسُقّاطٌ جع الساقِط وهو الَُتدَلّي والسّوا ِقطُ الذين‬
‫يَرِدُون اليمَامةَ لمْتِيارِ التمر والسّقاطُ ما يملونه من التمر وسيف َسقّاطٌ وَراء الضّريبةِ وذلك‬
‫إِذا قَ َطعَها ث وصَل إِل ما بعدها قال ابن الَعراب هو الذي َي ُقدّ حت َيصِل إِل الَرض بعد أَن‬
‫يقطع قال التنخل الذل ك َلوْنِ ا ِللْحِ ضَ ْربَتُه هَِبيٌ يُتِرّ العَ ْظمَ سَقّاطٌ سُراطِي وقد تقدّم ف سرط‬
‫سقّاطُ السيفُ يسقُط من وراء الضّرِيبة يقطعها حت‬
‫وصوابهُ ُيتِرّ العظمَ والسّراطِيّ القاطعُ وال ّ‬

‫يوز إِل الَرض و ِسقْطُ السّحابِ حيث يُرى طرَفُه كأَنه ساقِطٌ على الَرض ف ناحية الُفُق‬
‫سقَطاه جَناحاه وقيل ِسقْطا جَناحَيْه ما يَجُرّ‬
‫وسِقْطا الِباء نا ِحيَتاه و ِسقْطا الطائرِ وسِقاطاه ومَ ْ‬
‫سقْطانِ من الظليم جَناحاه وأَما‬
‫منهما على الَرض يقال رَفَع الطائرُ ِسقْطَيْه يعن جناحيه وال ّ‬
‫قول الرّاعي حت إِذا ما أَضاء الصّ ْبحُ وانَْبعَثَتْ عنه نَعامةُ ذي ِسقْطَيْن مُعْتَكِر فإِنه عن بالنعامة‬
‫سقْطي مضَى وصدَق‬
‫سَواد الليل وسِقْطاه َأوّلُه وآخِرُه وهو على الستعارة يقول ِإنّ الليلَ ذا ال ّ‬
‫الصّبْح وقال الَزهري أَراد نَعامةَ ليْلٍ ذي سِقطي وسِقاطا الليل ناحِيتا ظَلمِه وقال العجاج‬
‫يصف فرسا جافِي الَيا ِديِ بل ا ْختِلطِ وبالدّهاسِ رَيّث السّقاطِ قوله ريّث السقاط أَي بطيء‬
‫أَي َيعْدو‬
‫( * قوله « أي يعدو إل » كذا بالصل ) ف الدّهاسِ َعدْوا شديدا ل فُتورَ فيه ويقال الرجل‬
‫سقّطْتُ الَبَر‬
‫فيه سِقاطٌ إِذا فَتَر ف أَمره ووَنَى قال أَبو تراب سعت أَبا ا ِلقْدامِ السّ َلمِيّ يقول ت َ‬
‫وتَبقّطْتُه إِذا أَخذته قليلً قليلً شيئا بعد شيء وف حديث أَب بكر رضي اللّه عنه بذه الَ ْظ ُربِ‬
‫السّواقِطِ أَي صِغار البالِ الُنْخفضةِ اللّطئةِ بالَرض وف حديث سعد رضي اللّه عنه كان‬
‫يُسا ِقطُ ف ذلك عن رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم أَي يَ ْروِيهِ عنه ف خِللِ كلمِه كأَنه َيمْ ُزجُ‬
‫َحدِيثَه بالديث عن رسولِ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم وهو من أَ ْسقَطَ الشيءَ إِذا أَلْقاه و َرمَى به‬
‫سقِيطِ قال ابن الَثي هكذا ذكره بعض التأَخرين ف‬
‫وف حديث أَب هريرة أَنه شرب من ال ّ‬
‫سقِيطُ‬
‫حرف السي وفسره بالفَخّارِ والشهور فيه لُغ ًة وروايةً الشيُ العجمة وسيجيء فَأمّا ال ّ‬
‫بالسي الهملة فهو الثّ ْلجُ والَلِيدُ‬

‫( ‪)7/316‬‬
‫سقْلطُون نوعٌ من الثّياب وقد ذكرناه أَيضا ف النون ف ترجة سقلطن كما‬
‫( سقلط ) ال ّ‬
‫وجدناه‬

‫( ‪)7/320‬‬
‫( سلط ) السّلطةُ القَهْرُ وقد َسلّطَه ال ّلهُ فَتسَلّطَ عليهم والسم سُلْطة بالضم والسّ ْلطُ والسّلِيطُ‬
‫الطويلُ اللسانِ والُنثى سَلِيطةٌ وسَلَطانةٌ وِسِلِطانةٌ وقد سَلُطَ سَلطةً وسُلوطةً ولسان َسلْطٌ‬
‫وسَلِيطٌ كذلك ورجل َسلِيطٌ أَي فصيح َحدِيدُ اللسان بَّينُ السّلطةِ والسّلوطةِ يقال هو‬
‫أَسْ َلطُهم لِسانا وامرأَة سَليطة أَي صَخّابة التهذيب وإِذا قالوا امرأَة سَلِيطةُ اللسانِ فله معنيان‬
‫أَحدها أَنا حديدة اللسان والثان أَنا طويلة اللسان الليث السّلطةُ مصدر السّلِيط من الرجال‬

‫صخَبُها ابن الَعراب السّلُطُ‬
‫والسلِيطةِ من النساء والفعل سَ ُلطَتْ وذلك إِذا طال لسانُها واشتدّ َ‬
‫سمْسِم قال امرؤ‬
‫القَوائمُ الطّوالُ والسّلِيطُ عند عامّة العرب الزيْتُ وعند أَهل اليمن ُد ْهنُ ال ّ‬
‫القيس أَمالَ السّلِيطَ بالذّبال ا ُلفَتّلِ وقيل هو كلّ ُد ْهنٍ ُعصِر من حَبّ قال ابن بري دُهن‬
‫السمسم هو الشّ ْي َرجُ والَلّ وُي َقوّي َأنّ السّلِيط الزيتُ قولُ العدِيّ ُيضِيءُ َكمِثْلِ سِراجِ السّلِي‬
‫جعَلِ ال ّلهُ فيه نُحاسا قوله ل يعل اللّه فيه نُحاسا أَي دُخانا دليل على أَنه الزيت لَن‬
‫طِ ل يَ ْ‬
‫السليط له دُخان صالِحٌ ولذا ل يُوقد ف الساجد والكنائِس إِل الزيتُ وقال الفرزدق ول ِكنْ‬
‫حوْرانَ َي ْعصِ ْرنَ السّلِيطَ أَقارُِبهْ وحَوْرانُ من الشام والشأْم ل ُي ْعصَرُ فيها إِل‬
‫دِيافِيّ أَبُوه وُأمّه بِ َ‬
‫الزيتُ وف حديث ابن عباس رأَيت عليّا وكأَنّ عَيَنَيْه سِراجا سَلِيطٍ هو ُدهْن الزيتِ والسّلْطانُ‬
‫جةُ والبُرْهان ول يمع لَن مراه مَجْرى الصدرِ قال ممد بن يزيد هو من السلِيط وقال‬
‫لّ‬
‫اُ‬
‫جةٍ بَيّنةٍ والسّلطان إِنا‬
‫الزجّاج ف قوله تعال ولقد َأرْسَلْنا موسى بآياتِنا وسُلطانٍ مُبي أَي وحُ ّ‬
‫سي سُلْطانا لَنه حجةُ ال ّلهِ ف أَرضه قال واشتاق السلطان من السّليط قال والسليطُ ما يُضاء‬
‫به ومن هذا قيل للزيت سليط قال وقوله جلّ وعزّ فاْنفُذوا إِل بسلطان أَي حيثما كنتم شا َهدْت‬
‫جةً للّه تعال وسُلطانا يدل على أَنه واحد وقال ابن عباس ف قوله تعال قَوارِيرَ قواريرَ من‬
‫حُ ّ‬
‫فضّة قال ف بياض الفضة وصَفاء القوارير قال وكل سلطان ف القرآن حجة وقوله تعال هلَك‬
‫عنّي ُسلْطانَِيهْ معناه ذهب عن حجتُه والسلطانُ الجة ولذلك قيل للُمراء سَلطي لَنم الذين‬
‫تقام بم الجة والُقوق وقوله تعال وما كان له عليهم من سُلْطان أَي ما كان له عليهم من‬
‫حجة كما قال ِإنّ عبادي ليس لك عليهم ُسلْطانٌ قال الفراء وما كان له عليهم من سلطان أَي‬
‫ضلّهم با إِلّ أَنّا َسلّطْناه عليهم لنعلم مَن يُؤمن بالخرة والسّلْطانُ‬
‫ما كان له عليهم من حجة ُي ِ‬
‫الوال وهو ُفعْلن يذكر ويؤنث والمع السّلطِيُ والسّلْطان والسّلُطانُ ُقدْرةُ اللِك يذكر‬
‫ويؤنث وقال ابن السكيت السلطان مؤنثة يقال َقضَتْ به عليه السّلْطانُ وقد آمَنَتْه السّلْطان‬
‫سلْطان مُبي وقال الليث‬
‫قال الَزهري وربا ذُكّر السلطان لَن لفظه مذكر قال اللّه تعال ب ُ‬
‫السّلْطانُ ُقدْرةُ ا َللِك وقُدرةُ مَن جُعل ذلك له وإِن ل يكن مَلِكا كقولك قد جعلت له سُلطانا‬
‫على أَخذ حقّي من فلن والنون ف السلطان زائدة لَن أَصل بنائه السلِيطُ وقال أَبو بكر ف‬
‫سلِيطِه والخر أَن يكون سي سلطانا لَنه حجة‬
‫السلطان قولن أَحدها أَن يكون سي سلطانا لتَ ْ‬
‫من ُحجَج اللّه قال الفراء السلطان عند العرب الجة ويذكر ويؤنث فمن ذكر السلطان ذهب‬
‫به إِل معن الرجل ومن أَنثه ذهب به إِل معن الجة وقال ممد بن يزيد من ذكر السلطان‬
‫ذهب به إِل معن الواحد ومن أَنثه ذهب به إِل معن المع قال وهو جع واحده سَلِيطٌ فسَلِيطٌ‬
‫وسُلْطان مثل َقفِيزٍ و ُقفْزانٍ وبَعي وبُعران قال ول يقل هذا غيه والتسْلِيطُ إِطلق السّلْطانِ وقد‬
‫سلّطه اللّه وعليه وف التنيل العزيز ولو شاء ال ّلهُ لسلّطَهم عليكم وسُلْطانُ الدّم تبّيغُه وسُلْطانُ‬
‫كل شيء ِشدّتُه و ِحدّتُه وسَ ْطوَتُه قيل من اللسانِ السّليطِ الدِيدِ قال الَزهري السّلطة بعن‬

‫لدّةِ قد جاء قال الشاعر يصف ُنصُلً مدّدة سِلطٌ حِدادٌ أَ ْر َهفَتْها الَواقِعُ وحافر سَلْطٌ وسَلِيطٌ‬
‫اِ‬
‫شديد وإِذا كان الدابةُ وَقاحَ الافر والبعيُ وَقاحَ الُفّ قيل إنه لَسلْط الافر وقد َسلِطَ يَسْ َلطُ‬
‫ط وبعي سَلْطُ الفّ كما يقال دابة سَلْطةُ الافر والفعلُ من‬
‫سَلطةً كما يقال لسان َسلِيطٌ وسَلْ ٌ‬
‫كل ذلك سَ ُلطَ سَلطةً قال أُميّة بن أَب الصلْت ِإنّ الَنامَ رَعايا ال ّلهِ كلّ ُهمُ هو السّلِي َططُ فوقَ‬
‫الَرضِ مُسْتَ ِطرُ قال ابن جن هو القاهر من السّلطة قال ويروى السّلِيطَطُ وكلها شاذّ‬
‫التهذيب َسلِي َططٌ جاء ف شعر أُمية بعن ا ُلسَلّطِ قال ول أَدري ما حقيقته والسّلْطةُ الس ْهمُ‬
‫الطويلُ والمع سِلطٌ قال التنخل الذل كَأوْبِ الدّبْرِ غامِضةً وليْسَتْ بُ ْرهَفةِ النّصالِ ول‬
‫سِلطِ قوله كَأوْب الدبر يعن النصالَ ومعن غامضة أَي ُألْطِفَ َحدّها حت غ َمضَ أَي ليست‬
‫ب ْرهَفات الِلقة بل هي مُرهفات الدّ والَسالِيطُ أَسنان الفاتيح الواحدة مِسْلطٌ وسَناِبكُ‬
‫سَلِطاتٌ أَي حِدادٌ قال الَعشى هو الواهِبُ الائةِ ا ُلصْطَفا ةِ كالنّخل طافَ با الُجَْت ِزمْ وكلّ‬
‫جذْعِ الطّرِي قِ َيجْرِي على َسلِطاتٍ ُلُثمْ ا ُلجْتَ ِزمُ الارِصُ ورواه أَبو عمرو الُجْترِم‬
‫ُكمَيْتٍ ك ِ‬
‫بالراء أَي الصا ِرمُ‬

‫( ‪)7/320‬‬
‫( سلنط ) ابن بزرج اسْ َلنْ َط ْأتُ أَي ارْتَفعت إِل الشيء أَنظر إِليه‬

‫( ‪)7/322‬‬
‫س ُمطُه َسمْطا فهو مَسْموط و َسمِيطٌ نتَفَ عنه الصوفَ‬
‫س ِمطُه ويَ ْ‬
‫لمَلَ يَ ْ‬
‫لدْيَ وا َ‬
‫( سط ) َسمَطَ ا َ‬
‫شوِيَه وقيل نتَف عنه الصوفَ بعد ِإدْخاله ف الاء الارّ الليث إِذا‬
‫ونظّفه من الشعر بالاء الارّ ليَ ْ‬
‫شوِيّة َفعِيل بعن‬
‫مُرِط عنه صُوفُه ث ُشوِي بإِهابه فهو َسمِيطٌ وف الديث ما أَكَل سيطا أَي مَ ْ‬
‫سمْطِ أَن يُ ْنزَعَ صُوفُ الشاةِ الذبوحة بالاء الارّ وإِنا يفعل با ذلك ف الغالب‬
‫مَفْعول وأَصل ال ّ‬
‫سمْطُ‬
‫سمْطُ الَيْطُ ما دام فيه الَرَزُ وإِل فهو ِس ْلكٌ وال ّ‬
‫لُتشْوى و َسمَطَ الشيءَ َسمْطا َع ّلقَه وال ّ‬
‫سمْطُ‬
‫خيط الن ْظمِ لَنه ُيعَ ّلقُ وقيل هي قِلدةٌ أَطولُ من ا ِلخْنقةِ وجعه سُموطٌ قال أَبو اليثم ال ّ‬
‫سمْطانِ اثنان يقال رأَيت ف يد فلنة ِسمْطا أَي َنظْما واحدا يقال له‬
‫اليط الواحد النْظومُ وال ّ‬
‫َيكْ رَ َسنْ وإِذا كانت القلدة ذات نظمي فهي ذاتُ ِسمْ َطيِ وأَنشد ِلطَرَفةَ وف الَيّ أَ ْحوَى‬
‫سمْطُ الدّ ْرعُ ُيعَ ّلقُها الفارِسُ على عَجُزِ فرسه‬
‫يَ ْن ُفضُ الَرْدَ شادِنٌ مُظاهِرُ ِسمْطَيْ ُلؤُْلؤٍ وزَبَرْ َجدِ وال ّ‬
‫سمُوطِ وهي سبُور ُتعَ ّلقُ من الس ْرجِ و َسمّطْتُ الشيءَ عَ ّلقْتُه‬
‫س ْمطُ واحد ال ّ‬
‫وقيل َسمّطَها وال ّ‬
‫سمّطْ حُبّ َد ْعدٍ وَنغْتَدي‬
‫سمِيطا و َسمّطْتُ الشيء َل ِزمْتُه قال الشاعر تَعالَيْ ُن َ‬
‫على السّموطِ تَ ْ‬

‫سمّطُ من الشّعر‬
‫سَواءَْينِ والَ ْرعَى بُأمّ دَرِينِ أَي تَعالْ َنلْ َزمْ حُبّنا وإِن كان علينا فيه ضِيقة والُ َ‬
‫سمّطُ من الشعر ما ُقفّي أَرباعُ بُيُوتِه و ُسمّطَ ف‬
‫أَبيات مَشْطورة يمعها قافية واحدة وقيل الُ َ‬
‫سمّطة و ِسمْطِّيةٌ كقول الشاعر وقال ابن بري هو لبعض الحدَثي‬
‫قافية مالفة يقال قصِيدةٌ مُ َ‬
‫سمّط الذي‬
‫سمِ غَيْر سُودَ ال ّل َممِ داوَْيتُها بال َكَتمِ زُورا وبُهْتانا وقال الليث الشعر ا ُل َ‬
‫وشَيَْبةٍ كالقَ ِ‬
‫يكون ف صدر البيت أَبيات مَشْطورة أَو مَنْهوكة مُ َقفّاة ويمعها قافية مُخالِفةٌ لزمة للقصيدة‬
‫حت تنقَضي قال وقال امرؤُ القيس ف قصيدتي ِس ْمطِيَّتيِ على هذا الثال تسميان السمطي‬
‫شفْتُ‬
‫وصدر كل قصيدة ِمصْراعانِ ف بيت ث سائره ذو سُموط فقال ف إِحداها ومُسَْتلِْئمٍ ك ّ‬
‫جعْتُ به ف مُلَْتقَى اليْلِ خيْلَه‬
‫بال ّرمْحِ ذَْيلَه أَ َقمْتُ ب َعضْبٍ ذي سَفا ِسقَ مَيْلَه ف َ‬
‫( * قوله « ملتقى اليل » ف القاموس ملتقى الي )‬
‫سمّطَ امرئ‬
‫تركتُ عِتاقَ الطي ْتجُلُ َحوْلَه كَأنّ على سِرْبالِه َنضْحَ ِجرْيالِ وأَورد ابن بري مُ َ‬
‫القيس ت َو ّهمْتُ من هِ ْن ٍد معاِلمَ أَطْللِ عَفا ُهنّ طُولُ ال ّدهْر ف الزّمن الال مَرابعُ من هِ ْندٍ خَلَتْ‬
‫ف وغَيّرَها هُوجُ الرّياحِ العَواصِفُ وكلّ مُسِفّ ُثمّ آخَرُ‬
‫ى وعَوازِ ُ‬
‫ومَصايِفُ َيصِيحُ َبغْناها صَد ً‬
‫حمَ من َن ْوءِ السّما َكيِ هَطّالِ وأَورد ابن بري لخر خَيا ٌل هاجَ ل شَجَنا فَبِتّ مُكابِدا‬
‫رادِفُ بأَسْ َ‬
‫حَزَنا َعمِيدَ القلْبِ مُرْتَهَنا ب ِذكْرِ اللّ ْهوِ والطّ َربِ سَبَتْن ظَ ْبَيةٌ َعطِلُ كأأَنّ رُضابَها عَسَلُ يَنُوءُ‬
‫لقَبِ يَجُولُ وِشاحُها َقلَقا إِذا ما أُلِْبسَتْ َشفَقا رقاقَ ال َعصْبِ أَو‬
‫َبصْرِها َكفَلُ بنَيْلِ رَوادِفِ ا َ‬
‫سكَ َمفْرِقُها وُيصْب ال َعقْلَ مَ ْن ِطقُها وُتمْسِي ما ُيؤَرّقُها سَقامُ‬
‫سَرَقا مِن ا َلوْشِّيةِ القُشُبِ َيمُجّ الِ ْ‬
‫سمّطا قال البد‬
‫العا ِشقِ ال َوصِبِ ومن أَمثال العرب السائرة قولم لن يوز حكمُه حك ُمكَ مُ َ‬
‫وهو على مَذهب لك حكمُك مسمّطا أَي مَُتمّما إِل أَنم يذفون منه لك يقال حكمك مسمطا‬
‫أَي متمّما معناه لك حكمُك ول يستعمل إِل مذوفا قال ابن شيل يقال للرجل حكمك‬
‫سمّطُ الُرْسَل الذي ل يُرَدّ ابن سيده وخذ حقّك‬
‫مسمطا قال معناه مُرْسَلً يعن به جائزا وا ُل َ‬
‫مسمطا أَي سهلً مُجوّزا نافذا وهو لك مسمطا أَي هنيئا ويقال َسمّطَ ِلغَرِيه إِذا أَرسله ويقال‬
‫َسمَطْتُ الرجلَ يينا على َحقّي أَي اسْتَحلفته وقد سَط هو على اليمي َيسْمطُ أَي حلف ويقال‬
‫سَبَطَ فلن على ذلك الَمر يينا وسَط عليه بالباء واليم أَي حلف عليه وقد َسمَطْتَ يا رجلُ‬
‫على َأمْرٍ أَنْت فيه فاجِر وذلك إِذا و ّكدَ اليمي وأَ ْحلَطَها ابن الَعراب السّامِطُ الساكِتُ‬
‫سمْطُ الدّاهي ف أَمره‬
‫سمْط السكوت عن الفُضولِ يقال َسمَطَ وسّطَ وأَ ْسمَطَ إِذا سكت وال ّ‬
‫وال ّ‬
‫سمِه من الرجال وأَكثر ما يُوصَف به الصّيّادُ قال رؤبة ونسبه الوهري للعجاج‬
‫لفِيفُ ف ِج ْ‬
‫اَ‬
‫جاءتْ فلقَتْ عِندَه الضّآبِل ِسمْطا ُيرَبّي وِلْدةً زَعابِل قال ابن بري الرجز لرؤبة وصواب‬
‫إِنشاده ِسمْطا بالكسر‬
‫( * قوله « سطا بالكسر » تقدم ضبطه ف مادة ولد بالفتح تبعا للجوهري ) لَنه هنا الصائد‬
‫صغَر جِسمه و ِسمْطا بدل من الضآبل قال أَبو عمرو يعن الصياد‬
‫سمْطِ من النّظامِ ف ِ‬
‫شبه بال ّ‬

‫س ْمطُ‬
‫كأَنه نِظام ف خفّته وهُزالِه والزّعابِلُ الصغار وأَورد هذا البيت ف ترجة زعبل وقال ال ّ‬
‫لبٍ و ِسمْطا قابِعا‬
‫سمْطِ الصائد حت إِذا عاَينَ َروْعا رائعا كِلبَ كَ ّ‬
‫الفقي وما قاله رؤبة ف ال ّ‬
‫وناقة ُسمُطٌ وأَسْماطٌ ل وَسْم عليها كما يقال ناقة ُغفْلٌ ونعل ُسمُطٌ وسط‬
‫( * قوله « سط وسط » الول بضمتي كما صرح به القاموس وضبط ف الصل أَيضا والثانية‬
‫ل يتعرض لا ف القاموس وشرحه ولعلها كقفل )‬
‫سمِيطُ من النعل الطّاقُ الواحد ول‬
‫خصُفةٍ وال ّ‬
‫و َسمِيطٌ وأَسْماطٌ ل رُقْعةَ فيها وقيل ليست َب ْ‬
‫رُقْعةَ فيها قال الَسود بن يعفر فأَبْلِعْ بَن َس ْعدِ بنِ عِجْلٍ بأَننا َح َذوْنا ُهمُ َنعْلَ الِثالِ َسمِيطا وشاهد‬
‫الَسْماط قولُ ليلى الَخْيلية ُشمّ العَرانِيِ أَسْماطٌ نِعالُ ُهمُ بِيضُ السّرابيلِ ل َيعْ َلقْ با ال َغمَرُ وف‬
‫حديث أَب سَلِيطٍ رأَيت للنب صلّى اللّه عليه وسلّم َنعْل أَسْماطٍ هو جع سَميطٍ هو من ذلك‬
‫شوّةٍ وقبل هو أَن يكون طاقا واحدا عن ثعلب وأَنشد بيت الَسود ابن‬
‫ط غي مَحْ ُ‬
‫وسَراويل أَسا ٌ‬
‫سمْطُ الثوب الذي ليست له بطانةُ َطيْلَسانٍ أَو ما كان من قُطن ول يقال‬
‫يعفر وقال ابن شيل ال ّ‬
‫حفَةُ ِسمْط لَنا ل تَُبطّن قال الَزهري أَراد باللحفة إِزارَ الليلِ تسميه‬
‫كِساء ِسمْطٌ ول مِ ْل َ‬
‫سمَيْطُ الجُرّ القائمُ بعضُه فوق‬
‫سمِيطُ وال ّ‬
‫العرب اللّحافَ والِلْحفة إِذا كان طاقا واحدا وال ّ‬
‫سمُطُ‬
‫بعض الَخية عن كراع قال الَصمعي وهو الذي يسمى بالفارسية براستق و َسمَطَ اللبُ َي ْ‬
‫ط من‬
‫َسمْطا و ُسمُوطا ذهبت عنه حَلوةُ اللَب ول يتغي طعمه وقيل هو َأوّلُ َتغَيّرِه وقيل السامِ ُ‬
‫حضُ من اللب ما ل يُخالِطه‬
‫صوّتُ ف السّقاء لطَراءتِه وخُثُورَتِه قال الَصمعي الَ ْ‬
‫اللب الذي ل ُي َ‬
‫ماءٌ حُلوا كان أَو حامِضا فإِذا ذهبت عنه حَلوَةُ اللَب ول يتغي طعمُه فهو سامِطٌ فإن أَخذ‬
‫سمُطُ الشيء والسامِطُ ا ُلعَ ّلقُ‬
‫شيئا من الرّيح فهو خامِطٌ قال والسامِطُ أَيضا الاءُ ا ُلغْلَى الذي يَ ْ‬
‫سمُوطِ قال الزّفَيانُ كأَن أَقْتادِيَ والَسامِطا ويقال ناقة ُسمُطٌ ل ِس َمةَ‬
‫الشيء َببْل خ ْلفَه من ال ّ‬
‫صفّهُم ويقال‬
‫عليها وناقة ُعلُطٌ َموْسُومة و َسمَطَ السكّيَ َسمْطا أَ َحدّها عن كراع وسِماطُ القومِ َ‬
‫قامَ القومُ حولَه سِما َط ْينِ أَي صفّي وكلّ صفّ من الرجال سِماطٌ وسُموطُ العِمامةِ ما أُ ْفضِلَ‬
‫صدْرِ والَكتاف والسّماطانِ من النخْلِ‬
‫منها على ال ّ‬
‫( * قوله « من النحل » هو بالاء الهملة بالصل وشرح القاموس والنهاية ) والناسِ الانِبانِ‬
‫يقال مشَى بي السّماطيِ وف حديث الِيان حت سَ ِلمَ من طَرفِ السّماطِ السّماطُ الماعة من‬
‫الناس والنحْل والراد ف الديث الماعة الذين كانوا جلوسا عن جانبيه وسِماطُ الوادي ما بي‬
‫حوْلَ ْينِ أَدْنَى َع ْهدِه‬
‫صدْرِه ومُنْتهاه و ِسمْط ال ّرمْلِ حَ ْبلُه قال فلما غَدا اسَْتذْرَى له ِسمْط َرمْلةٍ لِ َ‬
‫َ‬
‫بالدّوا ِهنِ‬
‫( * قوله « فلما غدا إل » قال ف الساس بعد أَن نسبه للطرماح أَراد به الصائد جعله ف‬
‫لزومه للرملة كالسمط اللزم للعنق )‬
‫سمْطِ من كناهم عن اللحيان‬
‫و ِسمْطٌ و ُسمَيطٌ اسان وأَبو ال ّ‬

‫( ‪)7/322‬‬
‫( سعط ) ا ْس َمعَطّ العَجاجُ ا ْس ِمعْطاطا إِذا َسطَعَ الَزهري ا ْس َم َعدّ الرجلُ وا ْش َمعَدّ إِذا امْتَلَ‬
‫ط ويقال ذلك ف ذكَر الرجل إِذا اْتمَهلّ‬
‫غضبا وكذلك ا ْس َمعَطّ وا ْش َمعَ ّ‬

‫( ‪)7/325‬‬
‫( سنط ) السّنْطُ ا َل ْفصِلُ بي الكَفّ والسا ِعدِ وأَسَْنعَ الرجلُ إِذا اشتكى سِ ْنعَه أَي سِ ْنطَه وهو‬
‫الرّسْغ والسّنْطُ قَرْظٌ يَنْبُت ف الصعيد وهو حطَبُهم وهو أَ ْجوَدُ حطَبٍ ا ْسَتوْقَد به الناسُ يزعمون‬
‫أَنه َأكْثره نارا وأَقلّه رَمادا حكاه أَبو حنيفة وقال أَخبن بذلك البي قال وَيدْبُغون به وهو اسم‬
‫أَعجمي والسّناطُ والسّناطُ والسّنُوطُ كله الذي ل لِحْيَة له وقيل هو الذي ل شَعرَ ف وجهه‬
‫الَبّتةَ وقد سَنُطَ فيهن التهذيب السّناطُ ال َكوْسَج وكذلك السّنُوطُ والسّنُوطِ ّي وفعله َسنُطَ‬
‫وكذلك عامة ما جاء على بناء فِعالٍ وكذلك ما جاء على بناء الجهول ثلثيّا ابن الَعراب‬
‫لفِيفو العَوارِض ول يبلغوا حال الكَواسِج وقال غيه الواحدُ سَنُوط وقد تكرر ف‬
‫السّنُطُ ا َ‬
‫الديث وهو بالفتح الذي ل لية له أَصلً ابن بري السّناطُ يُوصفُ به الواحد والمع قال ذو‬
‫الرمة زُ ْرقٌ إِذا لقَ ْيتَ ُهمْ سِناطُ لَيْس لم ف نَسَبٍ رِباطُ ول إِل حَبْلِ ا ُلدَى صِراطُ فالسّبّ والعارُ‬
‫ط ويقال منه َسنُطَ الرجلُ وسَنِطَ سَنَطا فهو سِناط وسَنُوطٌ اسم رجل معروف‬
‫بم مُلْتا ُ‬

‫( ‪)7/325‬‬
‫سوْطُ خَ ْلطُ الشيء َب ْعضِه ببعض ومنه سي ا ِلسْواطُ وساطَ الشيءَ َسوْطا وسَوّطَه‬
‫( سوط ) ال ّ‬
‫سوَطُ والِسْواطُ ما‬
‫خاضَه وخَلَطَه وأَكثَرَ ذلك وخصّ بعضُهم به ال ِقدْرَ إِذا خُلِطَ ما فيها وا ِل ْ‬
‫سِيطَ به واسَْتوَطَ هو اخَْتلَطَ نادر وف حديث َسوْدة أَنه نظَرَ إِليها وهي تنظر ف رَكْوةٍ فيها ماء‬
‫فنَهاها وقال إِن أَخافُ عليكم منه الِسْوطَ يعن الشيْطانَ سي به من ساطَ ال ِقدْرَ بالِسْوطِ‬
‫حرّ ُك با ما فيها ليخْتَ ِلطَ كأَنه يُحَرّك الناس للمعصيةِ ويمعهم فيها وف‬
‫والِسْواطِ وهو خشبة يُ َ‬
‫حديث عليّ كرّم اللّه وجهه لتُسا ُطنّ َسوْطَ ال ِقدْر وحديثه مع فاطمةَ رضوان اللّه عليهما‬
‫ج ومَخْلُوط ومنه قصيد كعب بن زهي لكِنّها ُخ ّلةٌ قدْ‬
‫حمُها ِبدَمي ولَحْمي أَي َممْزو ٌ‬
‫مَسْوطٌ َل ْ‬
‫سِيطَ من َدمِها َفجْعٌ َووَلْعٌ وإِخْلفٌ وتَ ْبدِيلُ أَي كَأنّ هذه الَخْلقَ قد خُ ِلطَتْ بدمها وف‬
‫شقّا َبطْنَه فهما َيسُوطانِه وسَوْطَ رَأْيَه خَلّطَه واسَْتوَطَ عليه أَمرُه اضْ َط َربَ‬
‫حديث حَلِيمةَ ف َ‬
‫سَتوِطةٌ أَي مُخْتلِطةٌ وإِذا خَلّط الِنسانُ ف أَمره قيل َسوّطَ أَمرَه‬
‫وَأمْوالُهم بينهم َسوِيطةٌ مُ ْ‬

‫سوْطُ َسوْطا‬
‫سوِيطِها ِبمُعانِ وسي ال ّ‬
‫سطْها ذَميمَ الرّأْي َغيَ ُموَفّقٍ َفلَسْتَ على َت ْ‬
‫سوِيطا وأَنشد فَ ُ‬
‫تَ ْ‬
‫شَتقّ من ذلك لَنه َيخْلِطُ الدم باللحم‬
‫لَنه إِذا سِيطَ به إِنسان أَو دابّة خُلِطَ الدمُ باللحمِ وهو مُ ْ‬
‫ويَسُوطُه وقولم ضربت زيدا َسوْطا إِنا معناه ضربته ضربة بسوط ولكن طريق إِعرابه أَنه على‬
‫حذف الضاف أَي ضربته ضربة َسوْطٍ ث حذفت الضربة على حذف الضاف ولو ذهبت تتَأوّل‬
‫ضربته سوطا على أَن تقدّر إِعرابه ضربةً بسوط كما أَن معناه كذلك أَلزمك أَن تُقدّر أَنك‬
‫حذَفُ َحرْفُ الرّ ف نو قوله َأمَرُْتكَ الي وأَسَْت ْغفِرُ اللّه ذنبا فتحتاج إِل‬
‫حذفتَ الباء كما يُ ْ‬
‫اعْتذارٍ من حذف حرف الر وقد غَنِيتَ عن ذلك كله بقوله إِنه على حذف الضاف ف ضربة‬
‫سوطٍ ومعناه ضربةً بسوط وجعه أَسْواطٌ وسِياطٌ وف الديث معَهم سِياطٌ كأَذْنابِ البقر هو‬
‫جلَد به والَصل سِواطٌ بالواو فقلبت ياء للكسرة قبلها ويمع على الَصل‬
‫جع َسوْطٍ الذي يُ ْ‬
‫أَسْواطا وف حديث أَب هريرة رضي اللّه عنه فجعلنا نضْرِبه بأَسْياطِنا وقِسيّنا قال ابن الَثي‬
‫هكذا روي بالياء وهو شاذّ والقياسُ أَسْواطِنا كما يقال ف جع ريح أَرياح شاذّا والقياس أَرواحٌ‬
‫وهو ا ُلطّرِدُ الستعمل وإِنا قلبت الواو ف سِياط للكسرة قبلها ول كَسرةَ ف أَسواط وقد ساطَه‬
‫ص ْوبُ غَبْيةٍ‬
‫صوّبْتُه كأَنّه َ‬
‫سوْط قال الشّماخ يصف فرسَه ف َ‬
‫َسوْطا وسُ ْطتُه أَسُوطُه إِذا ضربته بال ّ‬
‫صوْبُ‬
‫على ا َلمْعَزِ الضّاحِي إِذا سِيطَ أَ ْحضَرا صَوّبْتُه حلته على الُضرِ ف صَبَبٍ من الَرض وال ّ‬
‫سوّاطونَ قيل هم الشّرَطُ الذين‬
‫الطر والغَبَْيةُ الدّفْعةُ منه وف الديث َأوّلُ من يدخل النارَ ال ّ‬
‫سطْتُه‬
‫ط وساوَطَن ف ُ‬
‫معهم الَسْواط َيضْربون با الناس وساطَ دابّته يَسُوطُه إِذا ضربه بالسوْ ِ‬
‫سوْطِه أَو‬
‫أَسُوطه عن اللحيان ل يزد على ذلك شيئا قال ابن سيده وأَراه إِنا أَراد خاشَنَن ب َ‬
‫ض وقوله عزّ وجلّ فصَبّ عليهم‬
‫عا َرضَنِي به فغلبته وهذا ف الَواهِر قليل إِنا هو ف ا َلعْرا ِ‬
‫ربّك َسوْطَ عَذابٍ أَي َنصِيبَ عَذابٍ ويقال شدّته لَن العذاب قد يكون بالسوط وقال الفراء‬
‫هذه الكلمة تقولا العرب لكل نوع من العذاب يدخل فيه السوْطُ جرى به الكلم والثَل‬
‫ويروى أَن السوطَ من عذابم الذي يُعذّبون به فجرى لكل عذاب إِذ كان فيه عندهم غايةُ‬
‫العذابِ والِسْياطُ الاء يبقى ف أَسفل الوض قال أَبو ممد الفقعسي حت انتهت رَجا ِرجُ‬
‫الِسْياطِ والسّياطُ ُقضْبانُ الكُرّاثِ الذي عليه ماليقه‬
‫( * قوله « ماليقه » كذا بالصل والذي ف القاموس زماليقه ) تشبيها بالسياط الت يضرب با‬
‫وسَوّطَ الكراثُ إِذا أَخرج ذلك وسَوْطُ باطلٍ الضوء الذي يدخل من ال ُكوّة وقد حكيت فيه‬
‫سوَيْطاء مرقة كثية الاء تساط أَي تلط وتضرب‬
‫الشي وال ّ‬

‫( ‪)7/325‬‬

‫( شبط ) الشّبّوطُ والشّبّوط الَخية عن اللحيان وهي رديئة ضرب من السمك دقيق الذنب‬
‫عريض الوسط صغي الرأْس لَّينُ الَلمَسّ كأَنه البَرَْبطُ وإِنا يشبّه الببطُ إِذا كان ذا طول ليس‬
‫بعريض بالشبّوط قال الشاعر مُقْبِلٌ ُمدْبِرٌ َخفِيفٌ ذَفِيفٌ دَ ِسمُ الث ْوبِ قد َشوَى َسمَكاتِ من‬
‫ت وهو أَعجمي قال ابن سيده وحكى‬
‫جةٍ وسْطَ َبحْرٍ َحدَثَتْ من ُشحُومِها َعجِرا ِ‬
‫شَبابِيطِ ُل ّ‬
‫بعضهم الشّبُوطةَ بفتح الشي والتخفيف قال ولست منه على ثقة واللّه أَعلم‬

‫( ‪)7/327‬‬
‫حطُ والشّحَطُ الُبعْدُ وقيل الُب ْعدُ ف كل الالت يثقل ويفف قال النابغة وكلّ‬
‫( شحط ) الشّ ْ‬
‫قَرِين ٍة و َمقَرّ إِلْفٍ مُفارِقُه إِل الشّحَطِ القَرِينُ وأَنشد الَزهري والشّحْطُ قَطّاعٌ رَجاءَ مَن رَجا‬
‫حطْتُه‬
‫شحَطُ َشحْطا وشَحَطا وشُحُوطا َب ُعدَتْ الوهري شَحَطَ الَزَارُ وأَشْ َ‬
‫وشَحَ َطنِ الدّارُ تَ ْ‬
‫س ْلعَتِه وتَباعَد‬
‫س ْومِ وأَْبعَطَ إِذا ا ْستَامَ ب ِ‬
‫أَْب َعدْتُه وشَواحِطُ ا َلوْدية ما تَبا َعدَ منها وشحَطَ فلن ف ال ّ‬
‫عن ال ّق وجاوَز ال َقدْر عن اللحيان قال ابن سيده وأَرى َشحِطَ لغة عنه أَيضا وف حديث ربيعةَ‬
‫شحَطُ الثمنُ ث ُيعَْتقُ كلّه أَي يُ ْبلَغُ به أَ ْقصَى القِيمةِ هو‬
‫شقْصَ من العبد قال يُ ْ‬
‫ف الرجل ُيعِْتقُ ال ّ‬
‫س ْومِ إِذا أَْب َعدَ فيه وقيل معناه ُيجْمع ثَنُه من شَحطْتُ الِناء إِذا مَلْتَه وشحَطَ‬
‫من َشحَط ف ال ّ‬
‫صدُورها فل تكاد تَ ْنجُو‬
‫شحَطُه أَ َرقّ مِزاجَه عن أَب حنيفة والشّحْطةُ داء يأْخُذ الِبل ف ُ‬
‫شَرابَه يَ ْ‬
‫منه والشّحْطةُ أَثر َسحْجٍ يُصيب جَنْبا أَو فخذا ونوها يقال أَصابته شحْطة والتشحّطُ‬
‫شحّطَ الولد ف السّلَى اضْطَرب‬
‫الضْطرابُ ف الدّم ابن سيده الشحْطُ الضْطراب ف الدم وت َ‬
‫فيه قال النابغة وَي ْقذِ ْفنَ با َلوْلدِ ف كلّ مَنْزِلٍ َتشَحّطُ ف أَسْلئِها كالوَصائلِ الوصائلُ الُبرُودُ‬
‫شحّطَ القْتُولُ‬
‫لمْر وشَحَطَه يَشْحطُه شَحْطا وسَحَطَه ذبَحه قال ابن سيده والسي َأعْلى وتَ َ‬
‫اُ‬
‫حيّصةَ وهو يََتشَحّطُ ف دمه أَي‬
‫شحِيطا وف حديث مُ َ‬
‫ب َدمِه أَي اضْ َطرَب فيه وشحّطَه غيُه به تَ ْ‬
‫ب ووَ َكعَتْه بعن واحد وقال الَزهري يقال‬
‫يََتخَبّطُ فيه وَيضْطَ ِربُ ويتمرّغُ وشحَطَتْه العقر ُ‬
‫ق ومَرَقَ وسَقْس َق وهو الشحْطُ والص ْومُ الَزهري يقال جاء فلن‬
‫شحَطَ الطائرُ وصامَ ومَزَ َ‬
‫سابقا قد شحَطَ اليلَ شحْطا أَي فاتَها ويقال شحَطَتْ بنُو هاشم العربَ أَي فاتُوهم َفضْلً‬
‫وسَبقُوهم والشحْطةُ العُودُ من ال ّرمّان وغيه َتغْرِسُه إِل جنب َقضِيب الَبَلةِ حت َيعْ ُلوَ فوقَه‬
‫حطُ خشبة توضع إِل جنب الَغصان الرّطابِ التفرّقة القِصار الت ترج من الشّكُر‬
‫وقيل الش ْ‬
‫حت ترتفع عليها وقيل هو عود ترفع عليه الَبَلة حت تَسْتقِلّ إِل العَرِيش قال أَبو الطّاب‬
‫حطْتها أَي وضعت إِل جنبها خشبة حت ترتفع إِليها وا ِلشْحَطُ ُعوَيْد يُوضع عند ال َقضِيب من‬
‫شَ‬
‫شوْحَطُ ضرب من النّبْع تتخذ منه القِياسُ وهي من شجر‬
‫ُقضْبانِ الكرْم َيقِيه من اَلرض وال ّ‬
‫حمِ ْلنَ شِ ّكةَ الَبطالِ قال أَبو‬
‫شوْ حَطِ يَ ْ‬
‫البالِ جبالِ السّراةِ قال الَعشى وجِيادا كأَنا ُقضُبُ ال ّ‬

‫حنيفة أَخبن العال بالشوحط َأنّ نباتَه نباتُ الَرْزِ قُضبان تسمو كثية من أَصل واحد قال‬
‫وورقة فيما ذكر رِقاقٌ طِوالٌ وله ثرة مثل العنبة الطويلة إِل أَنّ طرفها أَدَقّ وهي لينة تؤْكل‬
‫وقال مرّة الشوْحَطُ والنّبْعُ أَصفرا العود رَزِيناه َثقِيلنِ ف اليد إِذا تقادَما ا ْحمَرّا واحدته َشوْحَطة‬
‫وروى الَزهري عن البد أَنه قال النبْعُ والشوحطُ والشّرْيان شجرة واحدة ولكنها تتلف‬
‫أَساؤها بكَ َرمِ مَنابِتها فما كان منها ف قُلّة البل فهو الن ْب ُع وما كان ف َسفْحِه فهو الشّرْيان وما‬
‫لضِيضِ فهو الشوحط الَصمعي من أَشجار البال النبع والشوحط والّتأْلَبُ وحكى‬
‫كان ف ا َ‬
‫ابن بري ف أَمياله أَن النبع والشوْحَطَ واحد واحتج بقول َأوْس يصف قوسا َتعَ ّلمَها ف غِيلِها‬
‫وهي َحظْوةٌ بوادٍ به َنبْعٌ طِوالٌ وحِثْيَلُ وَبانٌ وظَيّانٌ ورَنْفٌ و َشوْحَطٌ أََلفّ َأثِيثٌ نا ِعمٌ مَُتعَبّلُ‬
‫فجعل مَنْبِتَ الن ْبعِ والشوْحطِ واحدا وقال ابن مقبل يصف قوسا مِن َفرْعِ َشوْحَطةٍ بِضاحي‬
‫َهضْبةٍ َلقِحَتْ به لَقحا خِلفَ حِيالِ وأَنشد ابن الَعراب وقد جَعل الوَ ْسمِيّ يُنْبِتُ بيننا وبيَ بن‬
‫دُودانَ َنبْعا و َشوْحَطا قال ابن بري معن هذا أَنّ العرب كانت ل تطْلُب ثأْرَها إِل إِذا أَ ْخصَبَتْ‬
‫بلدُها أَي صار هذا الطر يُنبِت لنا القِسِيّ الت تكون من النبع والشوحط قال أَبو زياد وتُصنع‬
‫القياس من الشّرْيان وهي جيدة إِل أَنا سوداء مُشْرَبةٌ حرة قال ذو الرمة وف الشّمالِ من‬
‫الشّرْيانِ مُ ْطعِمةٌ كَبْداء ف َعسْجِها عَطْفٌ وَتقْوِيُ وذكر الغنوي الَعراب أَن السّراء من النبع‬
‫ويقوّي قولَه قولُ َأوْس ف صفة َقوْس نبع أَطنب ف وصفها ث جعلها سَراء فهما إِذا واحد وهو‬
‫خ ّفضْه عن الوحش أَفْكَلُ ويروى أَ ْزمَلُ فبالغ ف‬
‫صفْراء من نبع كَأنّ َنذِيرَها إِذا ل ُي َ‬
‫قوله و َ‬
‫وصفها ث ذكر عَ ْرضَها للبيع‬
‫( * قوله « ذكر عرضها للبيع إل » كذا بالصل ) وامْتِناعَه فقال فأَ ْز َعجَه أَن قِيلَ َشتّان ما‬
‫ك وعُودٌ من سَراء مُعَطّلُ فثبت بذا أَن النبع والشوحط والسّراء ف قول الغنويّ واحد‬
‫ترى إِلي َ‬
‫وأَما الشّرْيان فلم يذهب أَحد إِل أََنه من النبع إِلّ البّد وقد رُدّ عليه ذلك قال ابن بري‬
‫الشوحط والنبع شجر واحد فما كان منها ف قُ ّلةِ البل فهو نَبع وما كان منها ف َسفْحه فهو‬
‫شوحط وقال البد وما كان منها ف الَضيض فهو شَرْيان وقد ردّ عليه هذا القول وقال أَبو‬
‫زياد النبع والشوحط شجر واحد إِل أَن النبع ما ينبت منه ف البل والشوحط ما ينبت منه ف‬
‫السّهْلِ وف الديث أَنه ضربَه ِبخْرَش من َشوْحَطٍ هو من ذلك قال ابن الَثي والواو زائدة‬
‫ط موضع قال ساعدة بن العجلن الذل غَداةَ شُواحِطٍ‬
‫وشِيحاط موضع بالطائف وشُواحِ ٌ‬
‫شمْحُوطُ الطويل واليم زائدة‬
‫ج ْوتَ َشدّا وَثوُْبكَ ف عَباقِيةٍ هَرِيدُ وال ّ‬
‫فنَ َ‬

‫( ‪)7/327‬‬

‫ط معروف وكذلك الشّريطةُ والمع شُروط وشَرائطُ والشّ ْرطُ إِلزامُ الشيء‬
‫( شرط ) الشّرْ ُ‬
‫والتِزامُه ف البيعِ ونوه والمع شُروط وف الديث ل يوز شَرْطانِ ف بَيْعٍ هو كقولك بعتك‬
‫هذا الثوب َنقْدا بدِينار ونَسِيئةً بدِينارَْينِ وهو كالبَ ْيعَتي ف بَيْعةٍ ول فرق عند أَكثر الفقهاء ف‬
‫عقد البيع بي شَرْط واحد أَو شرطي وفرق بينهما أَحد عملً بظاهر الديث ومنه الديث‬
‫الخر نى عن بَيْع وشَرْطٍ وهو أَن يكون الشرطُ ملزما ف العقد ل قبله ول بعده ومنه حديث‬
‫بَرِيرةَ َشرْطُ ال ّلهِ أَ َحقّ يريد ما أَظهره وبيّنه من حُكم اللّه بقوله الولء لن َأعْتق وقيل هو إِشارة‬
‫شرُطُ شَرْطا‬
‫إِل قوله تعال فإِخْوانُكم ف الدّين ومَوالِيكم وقد شرَط له وعليه كذا يَشْ ِرطُ ويَ ْ‬
‫واشْتَرَط عليه والشّرِيطةُ كالشّرْطِ وقد شارَطَه وشرَط له ف ضَ ْيعَتِه يَشْرِط ويَشْرُط وشرَط‬
‫للَجِي يَشْرُطُ شَرْطا والشّرَطُ بالتحريك العلمة والمع أَشْراطٌ وأَشْراطُ الساعةِ َأعْلمُها وهو‬
‫منه وف التنيل العزيز فقد جاء أَشْراطُها والشْتِراطُ العلمة الت يعلها الناس بينهم وأَشْرَطَ‬
‫جلَبُ للبيع نو النّاب‬
‫طائفةً من إِبله وغنمه َعزَلَها وَأ ْع َلمَ أَنا للبيع والشّرَطُ من الِبل ما يُ ْ‬
‫والدّبِرِ يقال إِن ف إِبلك شَرَطا فيقول ل ولكنها لُبابٌ كلها وأَشْرَط فلن نفسَه لكذا وكذا‬
‫َأعْلَمها له وَأ َعدّها ومنه سي الشّرَطُ لَنم جعلوا لَنفسهم علمة ُيعْرَفُون با الواحد شُرَطةٌ‬
‫وشُرَطِيّ قال ابن أَحر فأَشْرَطَ ن ْفسَه حِرصا عليها وكان بَنفْسِه حَجِئا ضَنِينا والشّرْطةُ ف‬
‫السّلْطان من العلمة وا ِلعْدادِ ورجل ُشرْطِيّ وشُرَطِيّ منسوب إِل الشّرطةِ والمع شُ َرطٌ سوا‬
‫بذلك لَنم َأ َعدّوا لذلك وَأعْ َلمُوا أَنفسَهم بعلمات وقيل هم أَول كتيبة تشهد الرب وتتهيأُ‬
‫للموت وف حديث ابن مسعود وُتشْرَطُ شُرْطةٌ للموت ل ير ِجعُون إِل غالِبي هم َأوّل طائفة من‬
‫اليش تشهد الوَقْعة وقيل بل صاحب الشّرْطةِ ف حرب بعينها قال ابن سيده والصواب الَول‬
‫قال ابن بري شاهدُ الشّ ْرطِيّ احد الشّرَطِ قول الدّهناء وال ّلهِ لوْل َخشْيةُ ا َل ِميِ وخَشَْيةُ الشرْطِيّ‬
‫والّثؤْثُورِ الّثؤْثورُ اللْوازُ قال وقال آخر َأعُوذُ بال ّلهِ وبالَ ِميِ من عامِل الشّرْطةِ والُْترُورِ‬
‫وأَشْراطُ الشيء أَوائلُه قال بعضهم ومنه أَشراطُ الساعةِ وذكرها النب صلّى اللّه عليه وسلّم‬
‫والشتقاقان مُتقارِبان لَن علمة الشيء َأوّله ومَشارِيطُ الَشياء أَوائلها كأَشْراطِها أَنشد ابن‬
‫الَعراب تَشاَبهُ َأعْناقُ ا ُلمُورِ وتَلَْتوِي مَشارِيطُ ما ا َلوْرادُ عنه صَوادِرُ قال ولواحد لا وأَشْراطُ‬
‫شتَرِطُ الناسُ‬
‫كلّ شيء ابتداء َأوّله الَصمعي أَشْراطُ الساعةِ علماتا قال ومنه الشْتِراط الذي يَ ْ‬
‫بعضُهم على بعض أَي هي عَلمات يعلونا بينهم ولذا سيت الشّرَط لَنم جعلوا لَنفسهم‬
‫علمة ُيعْرَفون با وحكى الطاب عن بعض أَهل اللغة أَنه أَنكر هذا التفسي وقال أَشراطُ‬
‫الساعةِ ما تُنكِره الناسُ من صغار أُمورها قبل أَن تقوم الساعة وشُرَطُ السلطانِ نُخْبةُ أَصحابه‬
‫صمٌ وأَْلقَى‬
‫الذين يقدّمهم على غيهم من جنده وقول أَوس بن حجر فأَشْرَط فيها نفْسَه وهو ُم ْع ِ‬
‫بأَسْبابٍ له وَتوَكّل أَجعل نفْسَه علَما لذا الَمر وقوله أَشْرَط فيها نفسه أَي هَّيأَ لذه النّبْعةِ وقال‬
‫أَبو عبيدة سي الشّرَطُ شُرَطا لَنم َأ ِعدّاء وأَشراطُ الساعةِ أَسبابُها الت هي دون ُمعْ َظمِها‬

‫لمَلِ يقال لما َقرْنا الملِ وها َأوّل نم من الرّبيع ومن ذلك‬
‫وقِيامِها والشّرَطانِ نَجْمانِ من ا َ‬
‫جأَهُ َر ْعدٌ من الَشْراطِ‬
‫صار أَوائلُ كل َأمْر يقع أَشْراطَه ويقال لما الَشْراط قال العجاج أَْل َ‬
‫لمَل وها قَرْناه وإِل جانِب الشّمالِيّ‬
‫ورَْيقُ الليلِ إِل أَراطِ قال الوهري الشرطانِ نمانِ من ا َ‬
‫منهما كوكب صغي ومن العرب من َي ُعدّه معهما فيقول هو ثلثة كواكب ويسميها الَشراط‬
‫قال الكميت هاجَتْ عليه من الَشْراطِ نافِجةٌ ف َفلْتةٍ بَ ْينَ إِظْلمٍ وإِسْفارِ والنّسَبُ إِليه أَشْراطِيّ‬
‫لَنه قد غَلب عليها فصار كالشيء الواحد قال العجاج من باكِرِ الَشْراطِ أَشْراطِيّ أَرادَ‬
‫الشّرَطَ ْينِ قال ابن بري الشّرَطانِ تثنية شَ َرطٍ وكذلك الَشْراطُ جع شَرَطٍ قال والنسبُ إِل‬
‫الشّرَطَ ْينِ شرَطِيّ كقوله ومن شَ َرطِيّ مُرَْث ِعنّ بعامِر قال وكذلك النسَبُ إِل الَشْراطِ شَ َرطِيّ قال‬
‫وربا تسَبُوا إِليه على لفظ المع أَشْراطِيّ وأَنشد بيت العجاج و َروْضةٌ أَشْراطِيّة مُ ِط َرتْ‬
‫بالشّرَطَ ْينِ قال ذو الرمة يصف روضة قَرْحاءُ َحوّاءُ أَشْراطِيّة و َكفَتْ فيها الذّهابُ و َحفّتْها‬
‫البَراعِيمُ يعن َروْضةُ مُطرت بنَوء الشرَطيِ وإِنا قال قرحاء لَنّ ف وسَطِها ُنوّارةً بَيْضاء وقال‬
‫لضْرةِ نباتا وحكى ابن الَعراب طلَع الشّرَطُ فجاء للشّرَطَ ْينِ بواحد والتثنيةُ ف ذلك‬
‫حوّاء ُ‬
‫َأعْلى وأَشْهر لَن أَحدها ل ينفصل عن الخر فصارا كأَبانَ ْينِ ف أَنما يُ ْثبَتانِ معا وتكون‬
‫حالَتُهما واحدة ف كل شيء وأَشْرَطَ الرسولَ َأ ْعجَله وإِذا َأعْجَل الِنسانُ رسولً إِل أَمر قيل‬
‫أَشْرَطَه وأَفْ َرطَه من الَشْراط الت هي أَوائل الَشياء كأَنه‬
‫ط وهو السابق‬
‫( * قوله « كأَنه إل » كذا بالصل ويظهر ان قبله سقطا ) من قولك فارِ ٌ‬
‫والشّرَطُ رُذالُ الالِ وشِرارُه الواحد والمع والذكر والؤنث ف ذلك سواء قال جرير تُساقُ‬
‫مِن ا ِلعْزَى مُهورُ نِسائه ْم ومِنْ َشرَطِ ا ِلعْزَى لَ ُهنّ مُهورُ وف حديث الزكاة ول الشّرَطَ اللّئيمة‬
‫أَي رُذالَ الالِ وقيل صِغارُه وشِراره وشَرَطُ الناس خُشارَتُهم و َخمّانُهم قال الكميت و َجدْتُ‬
‫الناسَ غَ ْيرَ ابْنَيْ نِزارٍ وَلمْ أَ ْذ ُممْ ُهمُ شَرَطا ودُونا فالشّرَطُ الدّونُ من الناسِ والذين هم أَعظم‬
‫منهم ليسوا بشرَطٍ والَشْراطُ الَرْذالُ والَشْراطُ أَيضا الَشْرافُ قال يعقوب وهذا الرف من‬
‫الضداد وأَما قولُ حَسّانَ بن ثابت ف نَدامى بِيضِ الوُجوهِ كِرامٍ نُبّهُوا َب ْعدَ هَجْعةِ الَشْراطِ‬
‫فيقال إِنه أَراد به ال َرسَ و َسفِلةَ الناس وأَنشد ابن الَعراب أَشارِيطُ من أَشْراطِ أَشْراطِ طَ ّيءٍ‬
‫وكان أَبوهمْ أَشْرَطا وابْن أَشْرَطا وف الديث ل تقومُ الساعةُ حت يأْ ُخذَ ال ّلهُ شريطتَه من أَهلِ‬
‫الَرض فيَ ْبقَى عَجاجٌ ل َيعْرِفون َمعْروفا ول ُينْكِرُون مُنْكَرا يعن أَهلَ اليِ والدّينِ والَشْراطُ‬
‫من ا َلضْداد يقع على الَشراف والَرذال قال الَزهري أَظُنّه شَرَ َطتَه أَي الِيارَ إِل َأنّ شرا كذا‬
‫ح ّمقُ قال خالد بن‬
‫جرَة ذهَبوا ف ذلك إِل ا ْستِرْذالِه لَنه كان ُي َ‬
‫رواه وشرَطٌ لقَب مالِكِ بن بُ ْ‬
‫قيس التيْمي يهجُو مالكا هذا لَيَْتكَ إِذ َرهِبْتَ آلَ َموْأََلهْ حَزّوا بَنصْلِ الس ْيفِ عند السّبَلهْ‬
‫وحَ ّلقَتْ بك العُقابُ القَيْعَ َلهْ ُمدْبِرةً بشَرَطٍ ل مُقْبِ َلهْ والغنمُ أَشْرطُ الالِ أَي أَرْذَلُه مُفاضَلةٌ وليس‬
‫هناك ِفعْل قال ابن سيده وهذا نادِرٌ لَن الُفاضلةَ إِنا تكون من الفعل دون السم وهو نو ما‬

‫حكاه سيبويه من قولم أَ ْحَنكُ الشاتي لَن ذلك ل فعل له أَيضا عنده وكذلك آبَلُ الناسِ ل‬
‫ِفعْلَ له عند سيبويه وشَرَطُ الِبلِ حَواشِيها وصِغارُها واحدها شَ َرطٌ أَيضا وناقة شَرَطٌ وإِبل‬
‫شَرَطٌ قال وف بعض نسخ الِصلح الغنمُ أَشْراطُ الال قال فإِن صح هذا فهو جع شَرَط‬
‫التهذيب وشَرَطُ الالِ صغارها وقال والشّرَطُ ُسمّوا شُرَطا لَن شُرْطةَ كل شيء خِيارُه وهم‬
‫نُخْبةُ السلطانِ من جُنده وقال الَخطل وَيوْم شرْطةِ َقيْسٍ إِذْ مُنِيت بِ ِهمْ َحنّتْ مَثاكِيلُ من‬
‫أَيْفاعِهمْ نُ ُكدُ وقال آخر حت َأتَتْ شُرْطةٌ للموْتِ حارِدةٌ وقال َأوْسٌ فأَشْرَط فيها أَي استخَفّ‬
‫با وجعلها شَرَطا أَي شيئا دُونا خاطَرَ با أَبو عمرو أَشْ َرطْتُ فلنا لعمل كذا أَي يَسّ ْرتُه وجعلته‬
‫شرَطُ ا ُليَسّرُ للعمل‬
‫جمٍ ذِي ِكدْنةٍ َعمَلّطِ الُ ْ‬
‫جمْ َ‬
‫شرَطِ َع َ‬
‫يليه وأَنشد قَ ّربَ منهم كلّ قَ ْرمٍ مُ ْ‬
‫والِشْرَطُ الِ ْبضَعُ والِشْراطُ مثله والشّرْطُ بَ ْزغُ الَجّام با ِلشْرَطِ شَرَطَ يَشْرُطُ ويَشْ ِرطُ شَرْطا إِذا‬
‫بزَغ وا ِلشْراطُ والِشْرَطةُ اللةُ الت َيشْرُط با قال ابن الَعراب حدثن بعض أَصحاب عن ابن‬
‫ال َكلْب عن رجل عن مُجالِد قال كنت جالسا عند عبد اللّه بن معاوية بن عبد اللّه بن جعفر بن‬
‫ض ْربِ عُنقه فقلت هذا وال ّلهِ جَ ْهدُ البَلء فقال واللّه ما هذا‬
‫أَب طالب بالكوفة فأُتِيَ برجل فَأمَر ب َ‬
‫شرْطةِ حَجّامٍ بشْرَطَتِه ولكن جهد البلء َفقْر ُمدْقِعٌ بعد ِغنً مُوسع وف الديث نَهى النب‬
‫إِل ك َ‬
‫صلّى اللّه عليه وسلّم عن شَرِيطةِ الشيطا ِن وهي ذبيحة ل ُتفْرَى فيها ا َلوْداجُ ول ُتقْطَعُ ول‬
‫سَت ْقصَى ذبُها أُخذ من شَرْط الجام وكان أَهل الاهلية يقطعون بعضَ َح ْلقِها ويتركونا حت‬
‫يُ ْ‬
‫توتَ وإِنا أَضافها إِل الشيطان لَنه هو الذي حلهم على ذلك وحسّن هذا الفعلَ لدَيْهِم‬
‫وسوّلَه لم والشّرِيطةُ من الِبل الشقُوقةُ الُذن والشّرِيطةُ ِشبْه خُيوطٍ ُتفْتل من الُوص واللّيفِ‬
‫شقّ ث يفتل والمع شَرائطُ وشُرُطٌ‬
‫وقيل هو البلُ ما كان سي بذلك لَنه ُيشْرَطُ خُوصه أَي يُ َ‬
‫وشَرِيطٌ كشَعية وشَعي والشّرِطُ العَتِيدةُ للنساء َتضَعُ فيها طِيبَها وقيل هي عَتيدةُ الطّيبِ وقيل‬
‫العَيْبةُ حكاه ابن الَعراب وبه ُفسّر قولُ َعمْرو بن مَ ْعدِ ي َكرِب فَزَيُْنكَ ف الشّرِيطِ إِذا الَتقَيْنا‬
‫وسابِغةٌ وذُو النّونَ ْينِ زَيْن يقول زَيُْنكَ الطّيبُ الذي ف العَتِيدةِ أَو الثيابُ الت ف العَيْبة وزَيْن أَنا‬
‫ح وعَنَى بذي النّوني السيفَ كما ساه بعضهم ذا الَيّاتِ قال الَسود بن َي ْعفُرَ عَ َل ْوتُ‬
‫السّل ُ‬
‫بِذي الَيّاتِ مَفْ َرقَ رأْسِه َفخَرّ كما خَرّ النّساءُ عَبِيطَا وقال َمعْقِلُ بن ُخوَيْلِد الُذلّ وما جَرّ ْدتُ‬
‫ذا الَيّاتِ إِلّ لَقْطَعَ دابِرَ العَيْشِ الُبابِ‬
‫( * قوله « الباب » ضبط ف الصل هنا وف مادة دبر بالضم وقال هناك الباب اسم سيفه )‬
‫كانت امرأَته نظرت إِل رجل فضرَبا َمعْقِلٌ بالسيف فأَتَرّ َيدَها فقال فيها هذا يقول إِنا كنت‬
‫لدّكِ فَعادَ عليكِ َأنّ لَ ُكنّ َحظّا وواقِيةً كواقِيةِ الكِلبِ‬
‫ضربُْتكِ بالسيفِ لَقْتُ َلكِ فأَخْطأْتكِ َ‬
‫وقال أَبو حنيفة الشّرَطُ الَسِيلُ الصغي ييء من قَدر عشرة أَذرُع مِثل َشرَطِ الال رُذالِها وقيل‬
‫ش ّذبُ القليل اللحْم الدقيقُ‬
‫الَشْراطُ ما سال من الَسْلقِ ف الشّعابِ والشّرْواطُ الطويلُ الَُت َ‬
‫حنَ من ذِي زَجَلٍ شِرْواطِ مُحَْتجِزٍ‬
‫يكون ذلك من الناس والِبل وكذلك الُنثى بغي هاء قال يُ ِل ْ‬

‫َب َلقٍ ِشمْطاطِ قال ابن بري الرجَز لسّاسِ بن ُقطَيْبٍ والرجز ُمغَيّ ٌر وصوابه بكماله على ما‬
‫أَنشده ثعلب ف أَمالِيه وقُ ُلصٍ مُ ْقوَرّةِ ا َللْياطِ باتَتْ على مُلَحّبٍ أَطّاطِ َتنْجُو إِذا قيل لا يَعاطِ فلو‬
‫حنَ من ذي دََأبٍ شِرْواطِ صاتِ الُداءِ شَ ِظفٍ‬
‫تَرا ُهنّ بذي أُراطِ وهنّ أَمثالُ السّرَى ا َلمْراطِ ُيلِ ْ‬
‫ضفّاطِ يتَْب ْعنَ َس ْدوَ‬
‫جرٍ بَ َلقٍ ِشمْطاطِ على سَراوِيلَ له أَسْماطِ ليست له شَمائلُ ال ّ‬
‫مِخْلطِ مُعْتَ ِ‬
‫ط ومُسْ َربٍ آ َدمَ كالفُسْطاطِ ( ) قوله « ومسرب » كذا ف الَصل بالسي الهملة‬
‫سَلِسِ الِل ِ‬
‫ولعله بالشي العجمة َخوّى قليلً غيَ ما ا ْغتِباطِ على مَبان ُعسْبٍ سِباطِ ُيصْبِحُ بعد الدّلَج‬
‫سنُ الَلْياطِ الَلْياطُ الُلود ومُلَحّب طريق وأَطّاطٌ مُص ّوتٌ ويَعاطِ زَجْر‬
‫ط وهْو ُمدِلّ ح َ‬
‫القَطْقا ِ‬
‫ط موضع والسّرَى جع سُرْوةٍ السّهْم وا َلمْراطُ الُتمرّطةُ الرّيشِ ويُ ِلحْن َيفْرَ ْقنَ والدَّأبُ‬
‫وأُرا ٌ‬
‫ضفّاطُ الكثي اللحم وهو أَيضا الذي يُ ْكرَى‬
‫سوْقِ والشّظَفُ خُشونة العيْشِ وال ّ‬
‫شدّة السّيْر وال ّ‬
‫من مَنْزِل إِل منل والِلطُ الِرْ َف ُق وعُسُبٌ قَوائمه وسِباطٌ جع سَبْطٍ والقَطْقاطُ السريعُ الليث‬
‫ناقة شِرْواطٌ وجل شِرْواط طويل وفيه دِقّة الذكر والُنثى فيه سواء ورجل شِ ْروَطٌ طويل وبنو‬
‫شَرِيطٍ بطن‬

‫( ‪)7/329‬‬
‫( شطط ) الشّطاطُ الطّولُ واعْتِدالُ القامةِ وقيل حُسن القَوام جاريةٌ َش ّطةٌ وشاطّةٌ بينةُ الشّطاطِ‬
‫والشّطاطِ بالكسر وها العتدال ف القامة قال الذل وِإذْ أَنا ف الَخيلةِ والشّطاطِ والشّطاطُ‬
‫الُب ْعدُ َشطّتْ دارُه تَشُطّ وتَشِطّ شَطّا وشُطوطا َبعُدت وكل َبعِيدٍ شاطّ ومنه أَعوذ بك من‬
‫الضّبْنةِ ف السفَر وكآبةِ الشّ ّطةِ الشّ ّطةُ بالكسر ُبعْد السافةِ من شَطّتِ الدارُ إِذا َبعُدت والشّطَطُ‬
‫مُجاوَزةُ ال َقدْرِ ف بيع أَو طلَب أَو احتكام أَو غي ذلك من كل شيءٍ مشتق منه قال عنترة‬
‫شَطّتْ مَزارَ العاشِقيَ فَأصْبَحَت َعسِرا عليّ طِلبُها ابْنةُ مَخْ َرمِ‬
‫( * هكذا رُوي هنا وهو ف معلقة عنترة‬
‫حَلّتْ بأَرضِ الزّائرين فأَصبحت ‪ ...‬عِسِرا عليّ‬
‫طِلُبكِ ابنةَ مْ َرمِ )‬
‫أَي جاوَ َزتْ مَزارَ العاشقي فعدّاه حلً على معن جاوزت ويوز أَن يكون منصوبا بإِسقاط الباء‬
‫تقديره َبعُدت بوضع مَزارِهم وهو قول عثمان بن جن إِلّ أَنه جعل الافض الساقط عن أَي‬
‫شَطّت عن مزارِ العاشقي وف حديث ابن مسعود رضي اللّه عنه لا مَهْرُ مِثلها ل و ْكسَ ول‬
‫شَطَطَ أَي ل ُنقْصان ول زِيادةَ وف التنيل العزيز وانه كان يقول َسفِيهُنا على ال ّلهِ شَطَطا قال‬
‫حمُونَ أَلفا أَن يُسامُوا شَطَطا وشَطّ ف ِس ْلعَتِه وأَشطّ جاوَزَ ال َقدْرَ وتباعدَ عن الق‬
‫الراجز يَ ْ‬
‫شطِطْ وقرئَ‬
‫وشَطّ عليه ف حُ ْكمِه َيشِطّ َشطَطا واشَْتطّ وأَشَطّ جارَ ف قضيّتِه وف التنيل ول تُ ْ‬

‫ط ومعناها كلّها ل تَ ْب ُعدْ عن القّ وأَنشد‬
‫شطِ ْ‬
‫شطّطْ ويوز ف العربية ول تَ ْ‬
‫شطُطْ ول تُ َ‬
‫ول تَ ْ‬
‫شِطّ غَدا دارُ جِيانِنا ولَلدّارُ َب ْعدَ َغدٍ أَْب َعدُ أَبو عبيد َشطَطْتُ أَشُطّ بضم الشي وأَشْطَطْتُ‬
‫تَ ُ‬
‫جُرْت قال ابن بري أَشَطّ بعن أَْب َعدَ وشَطّ بعن ب ُعدَ وشاهد أَشَطّ بعن أَبعدَ قول الَحوص أَل‬
‫يا َل َق ْومِي قد أَشَطّتْ عَواذِل ويَ ْز ُع ْمنَ أَن َأوْدَى َبقّيَ باطِلي وف حديث تَميم الدّارِيّ َأنّ رجلً‬
‫كلمه ف كثرة العبادة فقال أَرأَيتَ إِن كنتُ أَنا ُمؤْمِنا ضَعِيفا وأَنت مُؤْمن قوي ؟ إِنك لشاطّي‬
‫لوْرُ ف‬
‫ضعْفِي فل أَ ْستَطِيعَ فأَنْبَتّ قال أَبو عبيد هو من الشّطَطِ وهو ا َ‬
‫حت أَ ْحمِلَ قوّتَك على َ‬
‫الُكْم يقول إِذا كَ ّلفْتَن مثل عملك وأَنتَ قويّ وأَنا ضعِيفٌ فهو َجوْرٌ منك عليّ قال الَزهري‬
‫شطّن َشطّا‬
‫جعل قوله شاطّي بعن ظاِلمِي وهو معتدّ قال أَبو زيد وأَبو مالك شَطّن فلن فهو يَ ِ‬
‫وشُطوطا إِذا َشقّ عليك قال الَزهري أَراد تيم بقوله شاطّي هذا العن الذي قاله أَبو زيد أَي‬
‫جائر عليّ ف الكم وقيل قولُه لشاطّي أَي لظاِلمٌ ل من الشّطَط وهو الورُ والظلم والُب ْعدُ عن‬
‫شطّن شَطّا إِذا َشقّ عليك وظلمك وقوله عزّ وجلّ لقد‬
‫الق وقيل هو من قولم َشطّن فلن يَ ِ‬
‫قلنا إِذا شططا قال أَبو إِسحق يقول لقد قلنا إِذا َجوْرا وشَطَطا وهو منصوب على الصدر العن‬
‫لقد قلنا إِذا قَولً شطَطا والشطَطُ ماوزةُ القدْرِ ف كل شيء يقال أَعطيته ثنا ل َشطَطا ول‬
‫وَكْسا واشتطّ الرجل فيما يَ ْطلُبُ أَو فيما يكم إِذا ل َيقَْتصِد وأَشَطّ ف طلبه َأ ْم َعنَ ويقال أَ َشطّ‬
‫القومُ ف طَلبِنا إِشْطاطا إِذا طلبوهم ُركْبانا ومُشاةً وأَشَطّ ف الَفازةِ ذهب والشّطّ شاطِئُ النهر‬
‫ص ّوحَ الوَ ْسمِيّ من ُشطّانِه َبقْلٌ بظاهِرِهِ وَبقْلُ مِتانِه ويروى‬
‫وجانبه والمع شُطوطٌ وشُطّانٌ قال وَت َ‬
‫من ُشطْآنِه جع شاطِئٍ وقال أَبو حنيفة شَطّ الوادِي َسَندُه الذي يَلي بطنَه والشّطّ جانبُ السّنامِ‬
‫صفُه ولكل سَنام شَطّانِ والمع شُطوط وناقة شَطُوطٌ وشَ َطوْطَى عظيمة جنب‬
‫وقيل ِشقّه وقيل ِن ْ‬
‫السّنامِ قال الَصمعي هي الضخْمةُ السنامِ قال الراجز يصف إِبلً وراعِيَها قد طَلّحَتْه جِ ّلةٌ‬
‫شَطائطُ فهْو ُلنّ حابِلٌ وفارِطُ والشّطّ جانبُ النهرِ والوادي والسّنامِ وكلّ جانبٍ من السنام‬
‫شَطّ قال أَبو النجم عُ ّلقْتُ َخوْدا من بَناتِ الزّطّ ذاتَ جَهازٍ َمضْغَطٍ م َلطّ كَأنّ تتَ دِ ْرعِها‬
‫حطّ والشّطّانُ موضع قال كثيّر عزّة وباقي‬
‫الُ ْنعَطّ َشطّا َرمَيْت َفوْقَه بشَطّ ل َينْزُ ف الرّفعِ ول يَنْ َ‬
‫ط موضعٌ بُلَْتقَى الطريقي من‬
‫رُسُومٍ ما تزالُ كأَنّها بَأصْعِدةِ الشّطّانِ رَيْطٌ مُضَلّ ُع و َغدِيرُ الَشْطا ِ‬
‫عُسْفانَ للحاجّ إِل مكة صانا اللّه عزّ وجلّ ومنه قول رسول اللّه ثلّى اللّه عليه وسلّم لبُرَيْدةَ‬
‫الَسلمي أَين تركت أَهلَك ب َغدِير الَشْطاطِ ؟ والشّطْشاطُ طائر‬

‫( ‪)7/333‬‬

‫شقِيطُ الفَخّار عامّةً وف‬
‫شقِيطُ الرارُ من الَزَفِ يُجعل فيها الاء وقال الفراء ال ّ‬
‫( شقط ) ال ّ‬
‫شقِيطِ هو من ذلك ورواه‬
‫حديث ضمضم رأَيت أَبا هريرة رضي اللّه عنه يشرب من ماء ال ّ‬
‫بعضهم بالسي الهملة وقد تقدّم‬

‫( ‪)7/335‬‬
‫لوْفِ قال الَزهري ل أَعرفه وما أَراه عربيّا واللّه أَعلم‬
‫( شلط ) الشّلْطُ السكي بلغة أَهل ا َ‬

‫( ‪)7/335‬‬
‫ش ِمطُه َشمْطا وأَ ْشمَطَه خلَطه الَخية عن أَب زيد قال ومن كلمهم‬
‫( شط ) َشمَطَ الشيءَ يَ ْ‬
‫شمُوطٌ وكل لوني اختلطا فهما َشمِيطٌ وشَط‬
‫أَ ْشمِط عملك بصدَقةٍ أَي اخْ ِلطْه وشيءٌ َشمِيطٌ مَ ْ‬
‫ط ويقال‬
‫بي الاء واللب خلَط وإِذا كان نصف ولد الرجل ذكورا ونصفهم إِناثا فهم َشمِي ٌ‬
‫شمِيطُ الصّبح‬
‫ا ْشمِطْ كذا ل َعدُوّ أَي ا ْخلِطْ وكلّ خَلِيطَيْن َخلَطْتَهما فقد َشمَطْتَها وها َشمِيطٌ وال ّ‬
‫ض ويقال للصّ ْبحِ َشمِيطٌ ُموَلّعٌ وقيل للصبْح َشمِيطٌ لختِلطِ‬
‫لخْتِلطِ َلوْنَيْه من الظّلْمةِ والبيا ِ‬
‫شمِيطَ خُدودٌ كما سُلّتِ ا َلْنصُلُ‬
‫بياضِ النهار بسواد الليل قال الكميت وأَطْ َلعَ منه اللّياحَ ال ّ‬
‫شمِيطِ الصبحِ قولُ الَبعِيثِ وَأ ْعجَلَها عن حاجة ل َتفُهْ با َشمِيطٌ تبكّى‬
‫قال ابن بري شاهد ال ّ‬
‫آخِرَ الليلِ ساطِعُ‬
‫( * قوله « تبكى » كذا بالصل وشرح القاموس والذي ف الساس يتلى أَي بالتضعيف كما‬
‫يفيده الوزن )‬
‫وكان أَبو عمرو بن العَلء يقول لَصحابه ا ْش ِمطُوا أَي خذوا مرّةً ف قرآن ومرة ف حديث‬
‫شمَطُ ف الشعرَ اختلفُه بلوني من‬
‫ومرة ف غريب ومرة ف شِعر ومرّة ف لغة أَي خُوضُوا وال ّ‬
‫سواد وبياض َشمِطَ َشمَطا وا ْشمَطّ واشْماطّ وهو أَ ْشمَطُ والمع ُشمْطٌ و ُشمْطانٌ والشمَطُ ف‬
‫شمَطُ بياض شعر الرأْسِ يُخاِلطُ سَواده وقد َشمِطَ‬
‫الرجل شيْبُ اللّحية ويقال للرجل أَشْيَبُ وال َ‬
‫شمَطُ َشمْطا وف حديث أَنس لو شئتُ أَن َأ ُعدّ َشمَطاتٍ ُكنّ ف رْأسِ رسولِ اللّه‬
‫بالكسر َي ْ‬
‫شمَطاتُ الشّعراتُ البيض الت كانت ف شعر‬
‫صلّى اللّه عليه وسلّم فعَلْتُ الشمَطُ الشيْبُ وال ّ‬
‫رأْسه يريد قِلّتها وقال بعضهم وامرأَة َشمْطاء ول يقال شَيْباء وقوله أَنشده ابن الَعراب َشمْطاء‬
‫شفَرَيْن وذلك عند البُزولِ‬
‫َأعْلى بَزّها مُطَ ّرحُ قد طَال ما تَرّحَها الَُت ّرحُ َشمْطاء أَي بيْضاء الِ ْ‬
‫وقوله َأعْلى َبزّها مُطَرّح أَي قد َسمِنت فسَقط وبَرُها وقوله قد طال ما َترّحَها ا ُلتَ ّرحُ أَي َن ّغصَها‬
‫شمِيطُ من النّبات ما‬
‫الَرْعى وفرس َشمِيطُ الذّنَبِ فيه لوْنانِ وذئب شَميطٌ فيه سواد وبياض وال ّ‬

‫رأَيتَ بعضَه هائجا وبعضه أَخْضر وقد يقال لبعض الطي إِذا كان ف ذَنَبه سواد وبياض إِنه‬
‫ت وهي َجوْنة بُنقْبةِ دِيباجٍ ورَْيطٍ‬
‫لشميطُ الذّنابَى وقال طفيل يصف فرسا َشمِيطُ الذّنابَى ُجوّفَ ْ‬
‫ط يقول اختلط ف ذَنبِها بياض وغيه أَبو عمرو الشّمطان الرّطَب ا ُلَنصّفُ‬
‫شمْطُ الَ ْل ُ‬
‫مُقَطّعِ ال ّ‬
‫ش ْمطِها‬
‫سعُ شاةً ب َ‬
‫شمْطانةُ البُسْرة الت ُيرْطِبُ جانب منها ويَبقى سائرُها يابسا و ِقدْرٌ ت َ‬
‫وال ّ‬
‫وأَشاطِها أَي بتابَلِها وحكى ابن بري عن ابن خالويه قال الناس كلهم على فتح الشي من‬
‫شمْطوطُ الفِرْقةُ من الناس وغيهم‬
‫شمْطاطُ وال ّ‬
‫َشمْطِها إِل العُكْلِيّ فإِنه يكسر الشي وال ّ‬
‫والشّماطِيطُ القِطَعُ التفرّقة يقال جاءت اليل شَماطِيطَ أَي متفرّقة أَرْسالً وذهَب القومُ‬
‫شَماطِيطَ وشَمالِيلَ إِذا تفرّقوا والشّمالِيلُ ما تفرّق من ُشعَبِ ا َلغْصانِ ف رؤوسها مثل شَماريخِ‬
‫ال ِعذْق الواحد ِشمْطيطٌ وف حديث أَب سفيان صريح لُؤيّ ل شَماطِيط جُ ْرهُم الشّماطِيطُ القِطَعُ‬
‫التفرّقةُ وشَماطِيطُ اليل جاعة ف َتفْرِ ِق ٍة واحدها ُشمْطُوطٌ وتفرّق القومُ شَماطِيطَ أَي ِفرَقا‬
‫جزٍ ِبخَ َلقٍ‬
‫وقِطَعا واحدها ِشمْطاطٌ و ُشمْطُوطٌ وثوب ِشمْطاطٌ قال َجسّاسُ بن قُطَيْبٍ مُحْتَ ِ‬
‫ِشمْطاطِ على سَراوِيلَ له أَسْماطِ وقد تقدّمت أُرْجُوزته بكمالا ف ترجة شرط أَي بَ َلقٍ قد‬
‫تشقق وتقطّع وصار الثوبُ شَماطِيطَ إِذا تشقّق قال سيبويه ل واحد للشّماطِيطِ ولذلك إِذا‬
‫نسَب إِليه قال شَماطيطِيّ فأَْبقَى عليه لفظ المع ولو كان عنده جعا ل َردّ النسَبَ إِل الواحد‬
‫فقال ِشمْطاطِيّ أَو ُش ْمطُوطِيّ أَو ِش ْمطِيطِيّ الفراء الشّماطِيطُ والعَبادِيدُ والشّعارِيرُ والَبابِيلُ كلّ‬
‫شمْطُوطُ الَحْمق قال الراجز يَتَْبعُها‬
‫هذا ل ُيفْرد له واحد وقال اللحيان ثوب شَماطِيطُ خَ َلقٌ وال ّ‬
‫َشمَرْدَلٌ ُش ْمطُوطُ ل ورَعٌ جِبْسٌ ول مأْقُوطُ وشَماطِيطُ اسم رجل أَنشد ابن جن أَنا شَماطِيطُ‬
‫الذي ُحدّثْت بهْ متَى أُنَّبهْ للغَداء أَنْتَبهْ ث أُنَزّ َحوْلَه وأَحَْتِبهْ حت يقالُ سَّيدٌ ولسْتُ بهْ والاء ف‬
‫أَحْتَبِه زائدة للوقف وإِنا زادها للوصل ل فائدة لا أَكثر من ذلك وقوله حت يقال روي مرفوعا‬
‫لَنه إِنا أَراد ِفعَل الال وفِعلُ الال مرفوع ف باب حت أَل ترى أَن قولم س ْرتُ حت أَدخلُها‬
‫إِنا هو ف معن قوله حت أَنا ف حال دخول ول يكون قوله حت يقال سيّد على تقدير الفعل‬
‫الاضي لَن هذا الشاعر إِنا أَراد أَن َيحْكِي حاله الت هو فيها ول يرد أَن يُخب أَنّ ذلك قد‬
‫مضى‬

‫( ‪)7/335‬‬
‫ش ْمحُوطُ ا ُلفْرِطُ طُولً وذكره الوهري ف شحط وقال إِن‬
‫شمْحاطُ وال ّ‬
‫ش ْمحَطُ وال ّ‬
‫( شحط ) ال ّ‬
‫ميمه زائدة‬

‫( ‪)7/337‬‬

‫( شعط ) قال أَبو تراب سعت بعض قيس يقول ا ْش َمعَطّ القومُ ف الطّلَب وا ْش َمعَلّوا إِذا بادَرُوا‬
‫لعْفَرِيّ يقال فَرّقُوا‬
‫فيه وتفرّقوا وا ْش َمعَلّتِ الِبلُ وا ْشمَعَطّت إِذا انتشرت الَزهري قال ُمدْرِكٌ ا َ‬
‫ش َمعِطّون فسئل عن ذلك فقال َأضِبّوا لفلن أَي تفرّقُوا ف طَلبه‬
‫ضبّون لا أَي يَ ْ‬
‫لضَوالّكُم ُبغْيانا ُي ِ‬
‫وَأضَبّ القومُ ف ُبغْيَتهم أَي ف ضالّتِهم أَي تفرّقُوا ف طلَبها الَزهري ا ْسمَ َعدّ الرجلُ وا ْش َم َعدّ إِذا‬
‫ط ويقال ذلك ف ذكَر الرجل إِذا اْتمَهَلّ‬
‫امتلَ َغضَبا وكذلك ا ْس َمعَطّ وا ْش َمعَ ّ‬

‫( ‪)7/337‬‬
‫( شنط ) ا ُلشَنّطُ الشّواء وقيل شِواء مُشَنّطٌ ل يُبالَغْ ف شَيّه والشّنُطُ اللّحْمانُ الُ ْنضَجةُ‬

‫( ‪)7/337‬‬
‫( شنحط ) الشّنْحُوطُ الطويل مثّل به سيبويه وفسره السياف‬

‫( ‪)7/337‬‬
‫شوْطُ الَرْيُ مرة إِل غاية والمع أَشْواطٌ قال وبارحٍ‬
‫( شوط ) َشوّطَ الشيءَ لغة ف شَيّطه وال ّ‬
‫مُعْتَكِرِ الَشْواطِ يعن الريح الَصمعي شاطَ َيشُوطُ َشوْطا إِذا عَدا َشوْطا إِل غاية وقد عَدا‬
‫َشوْطا أَي َطلَقا ابن الَعراب َشوّطَ الرجلُ إِذا طال سفره وف حديث سُلَ ْيمَان بن صُرَدٍ قال‬
‫صدِيقَك من ع ُدوّكَ البَ ِطيُ‬
‫شوْطَ َبطِيٌ وقد َبقِيَ من الُمورِ ما َتعْرِفُ َ‬
‫لعلي يا أَمي الؤمني إِن ال ّ‬
‫ت سبعةَ أَشْواط من‬
‫الَبعِيدُ أَي إِن الزمان طويل يُم ِكنُ أَن أَ ْسَتدْرِكَ فيه ما فرّطْتُ وطافَ بالبي ِ‬
‫الجَر إِل الجَر َشوْطٌ واحد وف حديث الطوافِ رملَ ثلثةَ أَشْواطٍ هي جع َشوْطٍ والراد به‬
‫الرّة الواحدةُ من الطّوافِ حوْلَ البيتِ وهو ف الَصل مَسافة من الَرض َي ْعدُوها الفَرس‬
‫ضوْء الذي يدخل من ال ُكوّة و َشوْطُ بَراحٍ ابن آوى أَو داّبةٌ غيه‬
‫كالَيْدان ونوه و َشوْطُ باطِلٍ ال ّ‬
‫شوْطُ مكان بي شَرَفَ ْينِ من الَرض يأْخذ فيه الاء والناسُ كأَنه طريق طولُه مِقْدارُ ال ّدعْوةِ ث‬
‫وال ّ‬
‫يَنْقطِعُ وجعه الشّياطُ ودخولُه ف الَرض أَنه يواري البعي وراكبه ول يكون إِل ف سُهولِ‬
‫الَرض يُنْبِتُ نَبْتا حسَنا وف حديث ابن الَكوع أَ َخذْت عليه َشوْطا أَو َشوْطَ ْينِ وف حديث‬
‫لوْنِّيةِ ذِ ْكرُ الشوْطِ هو اسمُ حائطٍ من بساتِيِ الدينةِ‬
‫الرأَة ا َ‬

‫( ‪)7/337‬‬

‫( شيط ) شاطَ الشيءُ شَيْطا وشِياطةً وشَ ْيطُوطةً احترق وخصّ بعضهم به الزيتَ وال ّربّ قال‬
‫كَشائطِ ال ّربّ عليه الَشْكَلِ وأَشاطَه وشَيّطَه وشاطَتِ ال ِقدْر َشيْطا احتَرقَتْ وقيل احترقت‬
‫صقَ با الشيء وأَشاطَها هو وأَشَطْتُها إِشاطة ومنه قولم شاطَ دمُ فلن أَي ذهب وأَشَطْتُ‬
‫وَل ِ‬
‫ب َدمِه وف حديث عمر رضي اللّه عنه القسامةُ تُوجِبُ ال َعقْلَ ول تُشِيطُ ال ّدمَ أَي تؤخذ با الدَّيةُ‬
‫ول ُيؤْ َخذُ با القِصاصُ يعن ل تُ ْه ِلكُ الدم رأْسا بيث تُ ْهدِرُه حت ل يب فيه شيء من الديّة‬
‫الكلب َشوّط ال ِقدْرَ وشَيّطَها إِذا َأغْلها وأَشاطَ اللحم َفرّقه وشاطَ الس ْمنُ والزّيْتُ َخثُرَ وشاطَ‬
‫حتَرِقَ وكذلك الزيت قال نِقادةُ الَسدي يصف ماء آجِنا َأوْرَدْتُه‬
‫ضجَ حت يَ ْ‬
‫السمنُ إِذا َن ِ‬
‫صلَح للقوم ويُشْوى لم اسم‬
‫قَلئصا َأعْلطا َأصْفَرَ مِثْل الزّيْتِ َلمّا شاطا والتَشْيِيطُ لم ُي ْ‬
‫شيّطُ شَ ْيطُوطةُ اللحم إِذا مسّته النار يََتشَيّطُ فَيحْتَ ِرقُ‬
‫كالّتمْتِي وا ُلشَيّطُ مِثْلُه وقال الليث الت َ‬
‫شيّطَ الصوفُ والشّياطُ رِيح قُطنة مُحْتَرِقةٍ ويقال شَيّطْتُ رأْس الغنم وشوّطْتُه إِذا‬
‫َأعْله وتَ َ‬
‫ضجُه قال الكميت َلمّا أَجابَتْ‬
‫أَحْرَقْت صُوفه لتُنظّفه يقال شَيّطَ فلن اللحم إِذا دَخّنه ول يُ ْن ِ‬
‫صَفِيا كان آيَتَها ِمنْ قابِسٍ َشيّطَ الوَجْعاء بالنارِ وشَيّطَ الطّاهي الرأْس والكُراعَ إِذا أَ ْشعَل فيهما‬
‫شيّطَ ما عليهما من الشعرَ والصّوفِ ومنهم من يقول َشوّطَ وف الديث ف صفةِ‬
‫النار حت يَتَ َ‬
‫أَهل النار أَل يَ َروْا إِل الرْأسِ إِذا ُشيّطَ من قولم شَيّطَ اللحمَ أَو الشعَرَ أَو الصّوفَ إِذا أَحرقَ‬
‫خضِبُ العَيْرَ ف مَكْنُون فائِله وقد َيشِيطُ‬
‫بعضَه وشاطَ الرجلُ يَشيطُ هلَك قال الَعشى قد نَ ْ‬
‫على أَرْماحِنا الَبطَلُ‬
‫( * ف قصيدة الَعشى قد نطعنُ العيَ بدلَ قد نضِب العي )‬
‫والِشاطةُ ا ِلهْلكُ وف حديث زيد بن حارثة أَنه قاتلَ بِرايةِ رسولِ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم‬
‫حت شاطَ ف رِماحِ القوم أَي هلَك ومنه حديث عمر رضي اللّه عنه لا شَ ِهدَ على الُغية ثلثةُ‬
‫َنفَرٍ بالزّنا قال شاطَ ثلثةُ أَرباع الُغية وكلّ ما ذهَب فقد شاطَ وشاطَ َدمُه وأَشاطَ دمَه وب َدمِه‬
‫أَ ْذهَبَه وقيل أَشاطَ فلن فلنا إِذا َأهْلَكه وأَصلُ الِشاطةِ الِحْراقُ يقال أَشاط ب َدمِه َعمِل ف‬
‫هَلكِه وَتشَيّطَ دمُه وأَشاطَ فلن دمَ فلنٍ إِذا عَرّضه للقتل ابن الَنباري شاطَ فلنٌ بدم فلنٍ‬
‫معناه َعرّضه للهَلك ويقال شاط دمُ فلن إِذا جُعل الفعل لل ّدمِ فإِذا كان للرجلِ قيل شاط بدمِه‬
‫وأَشاط دمَه وتشيّطَ الدمُ إِذا عَل بصاحبه وشاط دمُه وشاط فلنٌ الدّماء أَي خلَطَها كأَنه َس َفكَ‬
‫دمَ القاتل على دم القتول قال الت َلمّسُ أَحا ِرثُ إِنّا لو تُشاطُ دِماؤنا تَزَيّلْن حت ما َيمَسّ َدمٌ دَما‬
‫سوْطُ الَلْط وشاطَ فلن أَي ذهب دمُه َهدَرا ويقال أَشاطَه وأَشاطَ‬
‫ويروى تُساطُ بالسي وال ّ‬
‫بدمِه وشاطَ بعن َعجِ َل ويقال للغُبار السّاطِعِ ف السماء شَ ْيطِيّ قال القطامي تَعادِي الَراخِي‬
‫ضمّرا ف جُنوحِها و ُهنّ من الشّيطِيّ عارٍ ولبِسُ يصف اليل وإِثا َرتَها الغُبارَ بسنابِكها وف‬
‫ُ‬
‫جذْلٍ فأَكَله قال الَصمعي أَشاطَ دمَ َجزُورٍ أَي َسفَكَه‬
‫الديث أَنّ َسفِينةَ أَشاطَ دمَ جَزُورٍ ِب ِ‬
‫ستَشِيطُ السّمي‬
‫وأَراقه فشاطَ يَشِيطُ يعن أَنه ذبه بعُود والذل العود واشْتاطَ عليه الَْتهَب والُ ْ‬

‫س َمنِ وكذلك البعي الَصمعي الَشايِيطُ من الِبل‬
‫من الِبل والِشْياطُ من الِبل السريعةُ ال ّ‬
‫سمَن يقال ناقةِ مِشْياطٌ وقال أَبو عمرو هي الِبل الت تعل للنّحْر من قولم‬
‫اللّوات ُيسْرِعن ال ّ‬
‫لرِيقِ الشّاطي‬
‫شاطَ دمُه غيه وناقة مِشْياطٌ إِذا طارَ فيها السّمنُ وقال العجاج بوَْلقِ َط ْعنٍ كا َ‬
‫قال الشّاطي ا ُلحْتَرِق أَرادَ َطعْنا كأَنه لَهَبُ النار من شدّته قال أَبو منصور أَراد بالشاطي الشائطَ‬
‫ضجَ حت‬
‫س ْمنُ َيشِيطُ إِذا َن ِ‬
‫كما يقال للهائر هارِ قال اللّه عزّ وجلّ هارٍ فانْهارَ به ويقال شاطَ ال ّ‬
‫يترق الَصمعي شاطَتِ الَزُور إِذا ل يبق فيها نصيب إِل قُسم ابن شيل أَشاطَ فلن الزور إِذا‬
‫قسَمها بعد التقطيع قال والتقطيعُ نفْسه إِشاطةٌ أَيضا ويقال َتشَيّطَ فلن من الِّبةِ أَي َنحِلَ من‬
‫كثرة الماع وروي عن عمر رضي اللّه عنه أَنه قال إِنّ أَخْوفَ ما أَخافُ عليكم أَن يؤخذ‬
‫الرجلُ السلمُ البيء فيقالَ عاصٍ وليس بعاص فيُشاطَ لمُه كما تُشاطُ الَزُور قال الكميت‬
‫نُ ْط ِعمُ الَ ْيأَلَ اللّهِيدَ من الكوُ مِ ول َن ْدعُ من ُيشِيطُ الَزُورا قال وهذا من أَشَطْتُ الزور إِذا‬
‫سمُوها وبقي بينهم سهم فيقال من‬
‫ق ّطعْتها وقسّمت لمها وأَشاطَها فلن وذلك أَنم إِذا اقَْت َ‬
‫يُشِيطُ الَزُور أَي من يَُن ّفقُ هذا السهمَ وأَنشد بيت الكميت فإِذا ل يبق منها نصيب قالوا‬
‫شاطت الزور أَي تَن ّفقَتْ وا ْستَشاطَ الرجلُ من الَمر إِذا َخفّ له و َغضِبَ فلن واسْتشاطَ أَي‬
‫سرِع فيها‬
‫احَْتدَم كأَنه التهب ف غضَبِه قال الَصمعي هو من قولم ناقة مِشْياط وهي الت يُ ْ‬
‫سمَن واسْتَشاطَ البعي أَي َسمِن واستشاط فلن أَي احَْتدّ وخَفّ وترّقَ ويقال استشاط أَي‬
‫ال ّ‬
‫احتدّ وأَشرف على الَلكِ من قولك شاطَ فلن أَي هلَك وف الديث إِذا اسْتَشاطَ السّلْطان‬
‫ق من شدّة الغضَب وتلهّب وصار كأَنه نار‬
‫سلّطَ الشيطان يعن إِذا استشاط السلطان أَي ترّ َ‬
‫تَ َ‬
‫تسلّط عليه الشيطانُ فَأغْراه بالِيقاع بن غَضب عليه وهو ا ْسَتفْعَلَ من شاطَ َيشِيط إِذا كاد‬
‫يترق واستشاط فلن إِذا ا ْسَتقْتَل قال أَشاطَ دِماء ا ُلسَْتشِيطِي كلّهم وغُلّ رُؤوسُ القومِ فيهم‬
‫سلُوا وروى ابن شيل بإِسناده إِل النب صلّى اللّه عليه وسلّم ما رؤي ضاحِكا مُسَْتشِيطا‬
‫وسُلْ ِ‬
‫قال معناه ضاحكا ضَحِكا شديدا كالُتَهاِلكِ ف ضَحِكه واسْتشاطَ الَمامُ إِذا طا َر وهو نشِيطٌ‬
‫والشيْطان َفعْلن من شاطَ يَشِيط وف الديث َأعُوذ بك من شرّ الشيطان وفُتونه وشِيطاه‬
‫وشجونه قيل الصواب وأَشْطانِه أَي حِبالِه الت َيصِيد با والشيطانُ إِذا سّي به ل ينصرف وعلى‬
‫لدْواءُ مَتّا علي ِهمُ وشَيْطانُ إِذ َيدْعو ُهمُ ويَُث ّوبُ فلم يصرف‬
‫ذلك قول طُفيل الغَنَوي وقد مَتّتِ ا َ‬
‫لذْواء فرسه والشّيّطُ فرس أَُنيْفِ بن جبَلةَ الضّبّي‬
‫شيطا َن وهو شَيْطانُ بن ال َكمِ بن جلهمة وا َ‬
‫صمّانِ فيهما مساكاتٌ لاء السماء‬
‫والشّيّطانِ قاعانِ بال ّ‬

‫( ‪)7/337‬‬

‫( صرط ) الَزهري قرأَ ابن كثي ونافع وأَبو عمرو وابن عامر وعاصم والكسائي ا ْهدِنا‬
‫الصّراطَ الستقيم بالصاد وقرأَ يعقوب بالسي قال وأَصل صاده سي قلبت مع الطاء صادا‬
‫لرُورِيّيَ‬
‫لقُرب مارجها الوهري الصراطُ والسراطُ والزّراطُ الطريق قال الشاعر َأكُرّ على ا َ‬
‫مُهْرِي وأَ ْحمِلُهم على وضَحِ الصّراطِ‬

‫( ‪)7/340‬‬
‫سعُوطُ بعنً واحد قال ابن سيده أَرى هذا إِنا هو على‬
‫صعُوط وال ّ‬
‫( صعط ) قال اللحيان ال ّ‬
‫الُضارَعة الت حكاها سيبويه ف هذا وأَشباهه‬

‫( ‪)7/340‬‬
‫سدَه ف مَشْيِه عن أَب زيد‬
‫ضأَطا حرّك مَنْكِبَيْه وج َ‬
‫( ضأط ) ضَئِطَ َ‬

‫( ‪)7/340‬‬
‫( ضبط ) الضّبْطُ لزوم الشيء وحَ ْبسُه ضََبطَ عليه وضَبَطَه َيضْبُط‬
‫( * قوله « يضبط » شكل ف الصل ف غي موضع بضم الباء وهو مقتضى اطلق الجد‬
‫وضبط هامش نسخة من النهاية يوثق با لكن الذي ف الصباح والختار أَنه من باب ضرب )‬
‫ضَبْطا وضَباطةً وقال الليث الضّ ْبطُ لزومُ شيء ل يفارقه ف كل شيء وضَبْطُ الشيء حِفْظُه‬
‫بالزم والرجل ضابِطٌ أَي حا ِزمٌ ورجل ضابِطٌ وضَبَنْطى قويّ شديدٌ وف التهذيب شديد البطش‬
‫وال ُقوّةِ والسم ورجل َأضْبَطُ يعمل بيديه جيعا وأَ َسدٌ َأضْبَطُ يعمل بيَساره كعمله بيمينه قالت‬
‫مُؤَبّنةُ َر ْوحِ بن زنباع ف َنوْحِها أَ َسدٌ َأضْبَطُ َيمْشِي بي َقصْباءٍ وغِيلِ والُنثى ضَبْطاء يكون صِفة‬
‫لمَ ْيحُ الَ َسدِي َأمّا إِذا أَحْ َر َدتْ حَرْدَى فمُجْرِيةٌ ضَبْطاء َتسْ ُكنُ غِيلً غيَ‬
‫للمرأَة واللّبُؤة قال ا ُ‬
‫مَقروبِ وشبّه الرأَة باللبؤة الضبْطاء نَزَقا وخِفّة وليس له فِعل وف الديث أَنه سئل عن ا َلضْبطِ‬
‫قال أَبو عبيد هو الذي يعمل بيديه جيعا يعمل بيساره كما يعمل بيمينه وكذلك كل عامل‬
‫خدِي كأَنا فَنِيقٌ غَدا َيحْمي‬
‫يعمل بيديه جيعا وقال مَعْن بن َأوْس يصف ناقة عُذافِرة ضَبْطاء تَ ْ‬
‫السّوامَ السّوارِحا وهو الذي يقال له َأعْسَرُ َيسَ ٌر ويقال منه ضَِبطَ الرجل بالكسر َيضْبَطُ‬
‫وضََبطَه وجَع أَخَذه وَتضَبّطَ الرجلَ أَخذه على حَبْسٍ وقَهْر وف حديث أَنس رضي اللّه عنه‬
‫سافَر ناسٌ من الَنصار فأَ ْرمَلوا فمَرّوا بَيّ من العرب فسأَلوهم القِرى فلم َيقْرُوهم وسأَلوهم‬

‫ضبّطوهم فأَصابوا منهم وتضَبّطَ الضأْنُ أَي أَسرَع ف الرْعى وقَوِيَ‬
‫الشّراء فلم يَبيعُوهم فَت َ‬
‫وتضَبّطَتِ الضأْنُ نالت شيئا من الكَلِ تقول العرب إِذا تضَبّطَتِ الضأْنُ شَبعت الِبلُ قال‬
‫وذلك أَن الضأْن يقال لا الِبل الصغرى لَنا أَكثر أَكلً من ا ِلعْزى وا ِلعْزى أَلْ َطفُ أَحْناكا‬
‫وأَحسن إِراغة وأَ ْز َهدُ ُزهْدا منها فإِذا شبعت الضأْنُ فقد أَحْيا الناسُ لِكثرة العُشب ومعن قوله‬
‫تضَبّطَتْ َقوِيَت و َسمِنت وضُبِطَتِ الَرضُ مُطرت عن ابن الَعراب والضّبَ ْنطَى القَوي والنون‬
‫سفَرْجَل وف الديث يأْت على الناس زمانٌ وإِنّ البعِيَ الضابِطَ‬
‫والياء زائدتان لللاق ب َ‬
‫والَزا َدتَ ْينِ أَحبّ إِل الرجل ما َيمْ ِلكُ الضابِطُ القويّ على ع َملِه ويقال فلن ل َيضْبُطُ عمَله إِذا‬
‫سةَ‬
‫عجَز عن وِليةِ ما وَلِيَه ورجل ضابِطٌ قويّ على عمَلِه ولعبةٌ للَعراب تسمّى الضّبْطةَ والَ ّ‬
‫وهي الطّرِيدةُ وا َلضْبطُ اسم رجل‬

‫( ‪)7/340‬‬
‫( ضبعط ) الضَّبغْطى والضَّبعْطى بالعي والغي شيء ُيفَزّعُ به الصبّ‬

‫( ‪)7/341‬‬
‫( ضبغط ) الضَّبغْطى الَحق وهي كلمة أَو شيء ُيفَزّع با الصّبيان وأَنشد ابن دريد و َزوْجُها‬
‫َزوَنْزَكٌ َزوَنْزَى َيفْزَعُ إِن ُفزّعَ بالضَّبغْطَى أَشَْبهُ شيءٍ هُو بالَبَ ْركَى إِذا َح َط ْأتَ رأْ َسهُ َتشَكّى وإِن‬
‫قَ َرعْتَ َأْنفَهُ َتبَكّى شَرّ َكمِيعٍ وَلدَْتهُ أُنْثَى والَلف ف ضََبغْطَى للِلاق وهذا الرجز أَورده‬
‫حصِفُ إِنْ ُخوّفَ بالضَّبغْطى وقال ابن‬
‫الَزهري ونسبه لنظور الَسدي وَبعْلُها َزوَّنكٌ َزوَنْزَى يُ ْ‬
‫بزرج ما أَعطيتن إِل الضبغْطى مُرْسَلة أَي الباطلَ ويقال اسكُت ل يأْكُلكَ الضبغطى قال ابن‬
‫دريد هو الضَّبغْطى والضّبَعطى بالغي والعي وقال أَبو عمرو الضبغطى ليس شيء يُعرف ولكنها‬
‫كلمة تستعمل ف التخويف ويقال الضبغْطى َفزّاعةُ الزّرْعِ‬

‫( ‪)7/341‬‬
‫خ معروف ضَرَطَ َيضْرِطُ ضرْطا وضِرطا بكسر الراء وضَرِيطا‬
‫( ضرط ) الضّراطُ صوت الفَ ْي ِ‬
‫وضُراطا وف ا َلثَل َأوْدَى العَيْرُ إِل ضَرِطا أَي ل يَ ْبقَ من جَ َلدِه و ُقوّته إِل هذا وأَضرَطَه غيُه‬
‫ش ّدتِه وصَرامَتِه وف الديث إِذا‬
‫وضَرّطَه بعن وكان يقال لعمرو بن هند ُمضَرّطُ الِجارة ل ِ‬
‫ط وضَرِيطٌ‬
‫نادَى الُنادي بالصلة َأدْبَرَ الشيطانُ وله ضُراطٌ وف رواية وله ضَرِيطٌ يقال ضُرا ٌ‬

‫ط وضِ ّروْطٌ مثّل به سيبويه وفسره السياف وَأضْرَطَ به‬
‫كنُهاقٍ وَنهِيقٍ ورجل ضَرّاطٌ وضَرُو ٌ‬
‫َعمِلَ له بفِيه شبه الضّراط وف الثل الَ ْخذُ سُرّيْطَى والقضاءُ ضُرّْيطَى وبعض يقولون الَخذ‬
‫سُرّيْطٌ والقضاءُ ضُرّيْطٌ معناه أَن الِنسان يأْخذ الدّْينَ فَيسْتَرِطُه فإِذا طالَبه َغرِيُه وتَقاضاه بدينه‬
‫أَضرطَ به وقد قالوا الَكلُ سَرَطانٌ والقَضاءُ ضَرَطان وتأْويل ذلك ُتحِبّ أَن تأْخذ وتكره أَن‬
‫صمّ إِذا َفعَلَ َفعْلةً ل يكن َفعَل قبلها ول بعدها‬
‫تَرُدّ ومن أَمثال العرب كانت منه كضَرْطةِ ا َل َ‬
‫مثلَها ُيضْربُ له‬
‫( * قوله « يضرب له » عبارة شرح القاموس عن الصاغان وهو مثل ف الندرة ) قال أَبو زيد‬
‫خرَ منه وف‬
‫خفّ به وسَ ِ‬
‫وف حديث عليّ رضي اللّه عنه أَنه دخل بيت الال فَأضْرَط به أَي استَ َ‬
‫حديثه أَيضا كرّم اللّه وجهه أَنه سئل عن شيء فَأضْرَطَ بالسائل أَي استخفّ به وأَنْكر قوله‬
‫وهو من قولم تكلم فلن فَأضْرط به فلن وهو أَن يمع َشفَتيه ويرج من بينهما صَوتا يشبه‬
‫الضّرْطة على سبيل الستخفاف والستهزاء وضَمارِيطُ السْتِ ما حَوالَيْها كأَنّ الواحد‬
‫ضمُ بن مُسْلم البكائي وبَيّتَ ُأمّه‬
‫ضمْريط مشتقّ من الضّرْطِ قال ال َف ِ‬
‫ضمْرُوطٌ أَو ِ‬
‫ضمْراطٌ أَو ُ‬
‫ِ‬
‫فأَساغَ َنهْسا ضَمارِيطَ اسْتِها ف غَيْر نارِ قال ابن سيده وقد يكون رباعيّا وسنذكره وتكلم فلن‬
‫فأَضرط به فلن أَي أَنكر قوله يقال أَضرط فلن بفلن إِذا استخفّ به وسخِر منه وكذلك‬
‫ضَرّطَ به أَي هَزِئَ به وحكى له بفِيهِ ِفعْلَ الضارِطِ والضّ َرطُ ِخفّة الشعَر ورجل َأضْرَطُ َخفِيفُ‬
‫شعرِ اللحيةِ وقيل الضرَطُ رِقّة الاجِبِ وامرأَة ضَرْطاء خفيفة شعر الاجب رَقِيقَتُه وقال ف‬
‫ترجة طرط رجل أَطْرَطُ الاجبي ليس له حاجبان قال وقال بعضهم هو ا َلضْرَطُ بالضاد‬
‫العجمة قال ول يعرفه أَبو ال َغوْث ونعجة ضُرّيْطةٌ ضخْمة‬

‫( ‪)7/341‬‬
‫( ضرغط ) ا ُلضْ َرغِطّ العظيمُ السم الكثي اللحم الذي ل غَناء عنده واضْ َرغَطّ الشيءُ عظُم‬
‫عن ثعلب وأَنشد بُطونُهم كأَنّها الِبابُ إِذا اضْ َر َغطّتْ فوقَها الرّقابُ واضْ َرغَطّ وا ْسمَادّ‬
‫اضْ ِرغْطاطا إِذا انتفخ من الغضب والغي معجمة وضَ ْرغَطٌ اسم جبل وقيل هو موضع ماء ونلٍ‬
‫ويقال له أَيضا ذو ضَ ْر َغدٍ قال إِذا نَزَلُوا ذا ضَ ْر َغدٍ َفقُتائدا ُيغَنّي ِهمُ فيها َنقِيقُ الضّفادِعِ‬

‫( ‪)7/342‬‬
‫( ضرفط ) ضَرْ َفطَه ف الَبْل َشدّه وقال يونس جاء فلن ُمضَرْفَطا بالبال أَي مُوثَقا‬

‫( ‪)7/342‬‬
‫( ضطط ) ابن الَعراب الضّطُطُ الدّواهي وقال غيه الضّطِيطُ الوَحَلُ الشديدُ من الطي يقال‬
‫وقعنا ف ضَطِيطةٍ مُنْكَرةٍ أَي ف وحَل ورَدْغةٍ‬

‫( ‪)7/342‬‬
‫ضغَطُه ضَغْطا زَحَمه إِل حائطٍ ونوه‬
‫ضغَطَه َي ْ‬
‫ضغْطُ والضّغْطةُ عصر شيء إِل شيء َ‬
‫( ضغط ) ال ّ‬
‫ضغْطةُ القب وف الديث لَتضْغَ ُطنّ على باب النة أَي تُزْ َحمُون يقال ضَغَطَه إِذا عصَره‬
‫ومنه َ‬
‫ضغْطةً أَي َعصْرا وقَهرا‬
‫لدَيْبِيةِ ل يتحدّث العرب أَنّا أُ ِخذْنا ُ‬
‫وضيّق عليه وقَهَره ومنه حديث ا ُ‬
‫ضغْطة بالضم إِذا ضيّقت عليه لتُكْ ِر َههُ على الشيء وف الديث ل يَشَْترَِينّ‬
‫وأَخذت فلنا ُ‬
‫ضغْطةُ الضّيق والضّغطة الِكْراه والضّغاطُ‬
‫أَحدُكم مالَ امرِئٍ ف ضُغْطةٍ من سُلطان أَي قَ ْهرٍ وال ّ‬
‫الُزاحَمةُ والتّضاغُطُ التّزاحُم وف التهذيب تَضاغَطَ الناسُ ف الزّحامِ والضّغطة بالضم الشدة‬
‫والَشقة يقال ارفع عنا هذه الضّغطة والضاغِطُ كالرّقِيبِ وا َلمِي يُلْ َزمُ به العامل لئل يَخُونَ فيما‬
‫يَجْب يقال أَر َسلَه ضاغِطا على فلن سي بذلك لتضييقه على العامل ومنه الديث قالت امرَأةُ‬
‫حمِلُه العامِلُ من عُراضة أَهله ؟ فقال‬
‫مُعاذٍ له وقد َق ِدمَ من اليمن لّا رجع عن العمل أَين ما يَ ْ‬
‫كان معي ضاغِطٌ أَي َأمِيٌ حافِظٌ يعن اللّه عزّ وجلّ الُطّلِعَ على سَرائرِ العِباد وقيل أَراد‬
‫بالضّاغِط أَمانةَ اللّه الت َتقَ ّلدَها فَأ ْو َهمَ امرأَته أَنه كان معه حافظ يُضيّق عليه وينعه على الَخذ‬
‫ليُ ْرضِيَها ويقال فعل ذلك ضُغطة أَي قَهْرا واضْطِرارا وضَغط عليه واضَْتغَطَ تَشدّد عليه ف غُ ْرمٍ‬
‫ضَتغَطَ بالِظهار والقِياسُ اضْ َطغَطَ والضاغِطُ أَن يتحرّكَ مِرْ َفقُ‬
‫أَو نوه عن اللحيان كذا حكاه ا ْ‬
‫البعي حت يقعَ ف جنبه فَيخْرِقَه والضاغِطُ ف البعي اْنفِتاقٌ من ا ِلبْطِ وكثرةٌ من اللحم وهو‬
‫الضّبّ أَيضا والضاغطُ ف الِبل أَن يكون ف البعي تت إِبطه شِبه جِرابٍ أَو ِجلْد متمع وقال‬
‫حَلْحلةُ بن قيس بن اشيم وكان عبد اللك قد أَقْعده ليُقادَ منه وقال له صَبْرا َحلْحَل فأَجابه‬
‫ضغَط موضع إِبطه ويؤثّر فيه‬
‫َأصْبَرُ من ذي ضاغِطٍ عَرَ ْكرَك قال الضاغط الذي أَصل كِ ْركِرَتِه َي ْ‬
‫ضغَطٌ والضغيط َركِّيةٌ يكون إِل‬
‫ط مواضع ذاتُ َأمْسِلةٍ مُنخفضة واحدها َم ْ‬
‫سحَجُه والَضاغِ ُ‬
‫ويَ ْ‬
‫سدُها فل‬
‫ح َمأُ فيُ ْنِتنُ ماؤُها فيَسِيلُ ف ماء العذْبة فُيفْ ِ‬
‫جنبها رَكِّيةٌ أُخرى فتَ ْندَ ِفنُ إِحداها فَت ْ‬
‫ضغِيطِ ول َيعَ ْفنَ َكدَرَ الَسِيطِ‬
‫شرَْب َن ماء الَ ْجنِ وال ّ‬
‫ضغِيطُ وا َلسِيطُ وأَنشد يَ ْ‬
‫ش َربُ قال فتلك ال ّ‬
‫يُ ْ‬
‫ضغِيطٌ ضعيفُ الرأْي ل يَنَْبعِثُ مع‬
‫أَراد ماء الَنْهلِ الجِن أَو إِضافةَ الشيء إِل نفسه ورجل َ‬
‫ضغْطةَ‬
‫ط موضع وروي عن شريح أَنه كان ل ُيجِيزُ ال ّ‬
‫ضعْطى لَنه كأَنه داء وضُغا ٌ‬
‫القوم وجعه َ‬
‫ُيفَسّر تفسيين أَحدها الِكْراهُ والَخَر أَن يُماطِل بائعه بأَداء الثّمن لَيحُطّ عنه بعضَه قال النضر‬

‫ضغْطةُ الُجاحَد ُة يقول ل ُأ ْعطِيك أَو َتدَعَ مّا لك عليّ شيئا وقال ابن الَثي ف حديث شريح‬
‫ال ّ‬
‫هو أَن َيمْطُلَ الغريُ با عليه من الدّينِ حت َيضْجَرَ صاحب القّ ث يقول له أََت َدعُ منه كذا‬
‫وكذا وتأْخذ الباقيَ ُمعَجّلً ؟ فَيرْضى بذلك وف الديث يُعتق الرجل من عبده ما شاء إِن شاء‬
‫ضغْطة قيل هي أَن تُصاِلحَ‬
‫ثلثا أَو ربعا أَو خسا ليس بينه وبي اللّه ضُغْطة وف الديث ل توز ال ّ‬
‫من لك عليه مالٌ على بعضه ث َتجِد البينة فتأْخذه بميع الال‬

‫( ‪)7/342‬‬
‫ضعْفُ ف الرأْي وف حديث عمر رضي اللّه عنه أَنه سع رجلً‬
‫( ضفط ) الضّفاطةُ الَهْلُ وال ّ‬
‫ل ومالً‬
‫يتَعوّذُ من الفَِت ِن فقال عمر اللهم إِن أَعوذ بك من الضّفاطة أَتَسلُ ربّك أَن ل يَرْزُقَك أَه ً‬
‫؟ قال أَبو منصور تَأوّل َقوْل اللّه عزّ وجلّ إِنا أَموالُكم وأَولدُكم ِفتْنة ول يرد فِتنةَ القتالِ‬
‫ضعْفَ الرأْي‬
‫والختلف الت َتمُوجُ مَ ْوجَ البحر قال وأَما الضّفاطةُ فإِن أَبا عبيد قال عَن به َ‬
‫ضفِيطٌ جاهل ضعيف وروي عن عمر رضي اللّه عنه أَنه سئل عن الوتْر فقال أَنا‬
‫والهل ورجل َ‬
‫ضفِيط وهو الضعيفُ العقل والرأْي وعُوتِب ابن‬
‫ضفْطَى جع َ‬
‫ضفْطَى أَراد بال ّ‬
‫أُوتِرُ حي ينام ال ّ‬
‫ضفَطان أَي َغفَلن وقد ضَفُطَ‬
‫عباس رضي اللّه عنهما ف شيء فقال إِن ف ضَفْ َط ٍة وهي إِحدى َ‬
‫بالضم َيضْفُطُ ضَفاطةً وف الديث اللهم إِن أَعوذ بك من الضّفاطةِ هي ضعْفُ الرأْي والهل‬
‫ضفِيطِ الُطاعِ ف قومه فانظروا إِل‬
‫ط ومنه الديث إِذا سَرّكم أَن تنظُروا إِل الرجل ال ّ‬
‫ضفِي ٌ‬
‫وهو َ‬
‫صنٍ وف حديث ابن سيين بلغَه عن رجل شيء فقال إِن لُراهُ ضَفِيطا‬
‫هذا يعن ُعيَيْنةَ بن ِح ْ‬
‫ضفّاطٌ الَخية عن ثعلب ثقيل ل يَ ْنَبعِثُ مع القوم هذه عن ابن الَعراب‬
‫طو َ‬
‫ورجل ضِفِ ّ‬
‫والضّفاطةُ الدّفّ وف حديث ابن سيين أَنه شهد نِكاحا فقال أَين ضَفاطَتُكم ؟ فسّروا أَنه أَراد‬
‫الدّفّ وف الصحاح أَين ضَفاطَتُ ُكنّ يعن الدفّ وقيل أَين ضَفاطَتُكم قيل لِعابُ الدّفّ سي‬
‫ب وهو راجع إِل ضعف الرأْي والهل ابن الَعراب الضّفّاط الَ ْح َمقُ وقال‬
‫ضَفا َطةً لَنه لَ ْهوٌ وَلعِ ٌ‬
‫ط وضَفِيطٌ وضَفَنّطٌ َسمِي رخْو‬
‫سلْحِه ورمى به ورجل ضَفّا ٌ‬
‫ضفّاطُ الذي قد ضَفَطَ ب َ‬
‫الليث ال ّ‬
‫ضفِطّ التارّ من‬
‫ضفَاطةً شر رجل ضَفِيطٌ أَي أَحق كثي الَكل وقال ال ّ‬
‫ضفُطَ َ‬
‫خمُ البَ ْطنِ وقد َ‬
‫ضَ ْ‬
‫ضفّاطُ الالِبُ من ا َلصْل والضفّاطُ الذي يُكْرِي الِبل من موضع إِل موضع‬
‫الرجال وال ّ‬
‫ضفّاطةُ العِي تملُ الَتاع وقيل الضفّاطون التّجّار يملون الطعام وغيه أَنشد‬
‫والضافِطةُ وال ّ‬
‫ضفّاطُ‬
‫سيبويه للَخضر بن هبية فما كنت ضَفّاطا ول ِكنّ راكِبا أَناخَ قلِيلً َفوْقَ ظَهْر َسبِيلِ وال ّ‬
‫الذي يُكْرِي من قرية إِل قرية أُخرى وقيل الذي يُكْري من مَنْزِلٍ إِل منل حكاه ثعلب وأَنشد‬
‫ضفّاطُ المّال‬
‫لمّالُون والُكارُون وقيل ال ّ‬
‫ضفّاطِ والضّافِطةُ من الناس ا َ‬
‫لَ ْيسَتْ له شَمائلُ ال ّ‬
‫لمُر من‬
‫ضفّاطُ الخْتلفُ على ا ُ‬
‫والضفّاطةُ بالتشديد شبيهة بالدّجّالةِ وهي الرّفْقةُ العظيمة وال ّ‬

‫قَرية إِل قرية ويقال للحمر الضفّاطةُ وف حديث قَتادةَ بن النّعمان ف َق ِدمَ ضافِطةٌ‬
‫( * قوله « فقدم ضافطة » كذا ضبط ف النهاية ف مادة درمك غي أَنه أَنث الفعل وشدد ف‬
‫أَصلنا دال قدم ونصب ضافطة ) من الدّ ْر َمكِ الضافِطةُ والضفّاطُ الذي يْلِبُ الِيةَ والَتاعَ إِل‬
‫ا ُلدُن والُكارِي الذي يُكْرِي الَحْمالَ وكانوا يومئذ قوما من ا َلنْباط يملون إِل الدينة الدّقيق‬
‫ضفّاطِيَ َق ِدمُوا إِل الدينة وقال ثعلب رحلَ فلن على ضَفّاطةٍ وهي‬
‫والزيت وغيها ومنه َأنّ َ‬
‫ح ِدثُ يقال‬
‫ضفّاطُ الُ ْ‬
‫ال ّروْحاء الائِلةُ وضَفَطَ الرجلُ أَ ْسوَى وما أَع َظمَ ضُفوطَهم أَي خُ ْرأَهم وال ّ‬
‫ضفَطَ إِذا قضَى حاجتَه كأَنّه نزل عن راحلته و ُظنّ به ذلك‬

‫( ‪)7/343‬‬
‫لدّ‬
‫ضفْرِطةُ وضَفارِطُ الوجهِ كُسور بي ا َ‬
‫خمُ وهي ال ّ‬
‫ضفْرِطُ الر ْخوُ البطنِ الض ْ‬
‫( ضفرط ) ال ّ‬
‫ضفْرُوطٌ‬
‫والَنفِ وعند اللّحاظي واحدها ُ‬

‫( ‪)7/344‬‬
‫ضمْرُوط أَيضا مَسِيل ضيّق ف وَهْدةٍ بي جبلي‬
‫ضمْ ُر وضِيقُ العيشِ وال ّ‬
‫ضمْرُوطُ ال ّ‬
‫( ضمرط ) ال ّ‬
‫ضمْروط ف‬
‫ضمْرُوطٌ قال وال ّ‬
‫ابن الَعراب يقال لُطوط الَبِي الَسارِيرُ والضّمارِيطُ واحدها ُ‬
‫غي هذا موضع ُيخْتََبأُ فيه‬

‫( ‪)7/344‬‬
‫( ضنط ) الضّنْطُ الضّيقُ والضّناطُ الزّحامُ على الشيء قال رؤبة إِنّي لوَرّادٌ على الضّناطِ وف‬
‫حمِ ضَنَطا قال الشاعر أَبو بَناتٍ قد ضَنِ ْطنَ ضَنَطا‬
‫نوادر أَب زيد ضَنِطَ فلن من الش ْ‬

‫( ‪)7/344‬‬
‫( ضنفط ) التهذيب ف الرباعي رجل ضَنْفَطٌ َسمِي رخْو ضَخْم البطن بَّينُ الضّفاطةِ‬

‫( ‪)7/345‬‬

‫ضوِيطةُ العَجِي وقيل‬
‫ضوِيطةُ الس ْمنُ يُذاب بالِهالةِ ويعلُ ف نِحْيٍ صَغِي وال ّ‬
‫( ضوط ) ال ّ‬
‫ل ْمأَةُ والطّيُ وقيل المأَة والطي‬
‫ضوِيطةُ ا َ‬
‫ضوِيطةُ ما ا ْستَرْخَى من العجي من كثرة الاء وال ّ‬
‫ال ّ‬
‫ضوِيطةُ عن َهوَى َنفْسِي وَي ْفعَلُ ما‬
‫ضوِيطةُ الَحقُ قال أَيَرُدّن ذاكَ ال ّ‬
‫يكون ف أَصل الوْض وال ّ‬
‫يُرِيدُ ؟ قال ابن سيده هذا البيت من نادر الكامل لَنه جاء ممسا وقال ابن بري ف كتابه‬
‫ضوِيطةُ الَحقُ قال رياح الدّبَيْريّ أَيردن ذاك الضويطة عن هوى نفْسِي ويفعل ما يريد‬
‫ال ّ‬
‫شَبِبُ ؟ واستشهد الَزهري على ذلك بقول الشاعر أَيردن ذاك الضويطة عن هوى نفسي‬
‫ضوَطَ الزّيارَ على الفرَس أَي زَيّرَه به وف َفمِه‬
‫ويفعلُ غَيْرَ ِفعْلِ العاقِلِ ؟ وقال أَبو َحمْزة يقال َأ ْ‬
‫ضَوَطٌ أَي َع َوجٌ‬

‫( ‪)7/345‬‬
‫( ضيط ) ضاطَ الرجلُ ف مَشْيِه فهو َيضِيطُ ضَيْطا وضَيَطانا وحاكَ َيحِيكُ حَيَكانا مشَى فحرّك‬
‫مَنْكِبَيْه وجسَده حي يشي مع كثرة لم ورَخاوة قال الَزهري وروى الِيادِي عن أَب زيد‬
‫الضّيَطانُ أَن يُحرّك منكبيه وجسده حي يشي مع كثرة لم ث قال روى النذري عن أَب اليثم‬
‫الضّيَكا ُن قال وها لغتان معروفتان ابن سيده ورجل ضَيْطانٌ كثي اللحمِ رَ ْخوُه والضّيّاطُ‬
‫خمُ الَنَْب ْينِ العظيمُ السْتِ كالضيْطانِ قال نِقادةُ الَسَدي حت تَرَى‬
‫شيَتِه وقيل الض ْ‬
‫الُتَمايِلُ ف مِ ْ‬
‫ختِرُ‬
‫سمَحُ لّا حالَف الِغباطا بالَرْف من سا ِعدِه الُخاطا والضّيّاطُ التبَ ْ‬
‫الَبجْبا َجةَ الضّيّاطا َي ْ‬
‫والضيّاطُ التاجِرُ والعروف الضفّاطُ والضّيْطاء من الِبل مثل الفَتْلء وهي الثقيلة‬

‫( ‪)7/345‬‬
‫( طرط ) ‪ :‬الطّرَطُ ‪ِ :‬خفّة شعر العيني والاجبي َطرِطَ َطرَطا فهو طَرِطٌ و أَ ْطرَطُ ‪ .‬أَبو زيد ‪:‬‬
‫سَتغْنَى عن ذكر الاجبي ‪ .‬وقال‬
‫رجل أَ ْطرَطُ الاجبي وَأمْرَطُ الاجبي ليس له حاجبان ول يُ ْ‬
‫بعضهم ‪ :‬هو ا َلضْرَطُ بالضاد العجمة وقال ‪ :‬ول يعرفه أَبو الغوث ‪ .‬ابن الَعراب ‪ :‬ف حاجبيه‬
‫ل ْمقُ ‪ .‬ورجل طَرِطٌ‬
‫طَرَطٌ أَي رِ ّقةُ شعر قال ‪ :‬و الطارِطُ الاجِبُ الفيفُ الشعر ‪ .‬و الطّرَطُ ‪ :‬ا ُ‬
‫‪ :‬أَحق‬

‫( ‪)7/345‬‬

‫ج يوصَف به الرجل الشجاع والمع‬
‫( طوط ) الطّاطُ والطّوطُ والطّائطُ للفَحل ا ُلغْتَ ِلمُ الائ ُ‬
‫طاطةٌ وأَطْواطٌ وحكى الَزهريّ عن الليث ف جعه طاطُون وفُحولٌ طاطةٌ قال ويوز ف الشّعر‬
‫فُحول طاطاتٌ وأَطْواطٌ وفحل طاطٌ وقد طاطَ َيطُوطُ ُطوُوطا والكلمة واوية ويائّيةٌ قال ذو‬
‫لقّ طامِحٍ ِبعَيَْن ْيهِ َعمّا َعوّدَتْه أَقارُِبهْ قال طاطٍ يرفع عينيه عن الق‬
‫الرمة فَ ُربّ امْرِئٍ طاطٍ عن ا َ‬
‫سمُو‬
‫ل يكاد يُ ْبصِره كذلك البعي الائج الذي يرفع أَْنفَه ما به ويقال طائطٌ وقيل الطاطُ الذي ت ْ‬
‫عيناه إِل هذه وهذه من شدة ا َليْج وقيل هو الذي يَ ْهدِرُ ف الِبل فإِذا سعت الناقةُ صوته‬
‫ضََبعَتْ وليس هذا عندهم بحمود وقد يقال غلم طائط قال َلوْ أَنّها لقَتْ غُلما طائطا أَْلقَى‬
‫عليها َكلْكَلً عُلبِطا قال هو الذي َيطِيطُ أَي َي ْهدِر ف الِبل وحكى ابن بري عن ابن خالويه‬
‫قال يقال طاط الفحلُ الناقةَ يَطاطُها طاطا إِذا ضربا ويقال أَعجبن طاطُ هذا الفحل أَي ضِرابُه‬
‫وقال أَبو نصر الطاطُ والطائطُ من الِبل الشديدُ الغُلْمةِ وأَنشد طاط من الغُلْمةِ ف الْتِجاجِ‬
‫مُلْتَهِب من ِشدّةِ الِياجِ وقال آخر كَطائطٍ يَطيطُ منْ َطرُوقَهْ يَ ْهدِرُ ل َيضْ ِربُ فيها روقَهْ والطّاطُ‬
‫الظال والطّوط والطّاط الرّجل الشديدُ الصُومة وربا وُصِفَ به الشّجاعُ ورجل طاطٌ وطُوطٌ‬
‫الَخية عن كراع مُفْرِطُ الطّولِ وقيل هو الطويل فقط من غي أَن ُيقَيّد بإِفْراط و َطوّطَ الرّجلُ‬
‫لفّاشُ والطّوطُ الَيّة وقال‬
‫إِذا أَتى بالطّاطة من الغِلمان وهم الطّوالُ والطّوطُ البا ِشقُ وقيل ا ُ‬
‫جدُولُ يعن الزّمام َشبّهه بالّيةِ ابن‬
‫الشاعر ما ِإنْ يَزالُ لَها َش ْأوٌ ُي َقوّمُها ُمقَ ّومٌ مِثْلُ طُوط الاء مَ ْ‬
‫الَعراب الَ َططُ‬
‫( * قوله « الطط » قال ف شرح القاموس هو بالتحريك ويوافقه ضبط الصل هنا وفيما تقدم‬
‫وقوله « والنثى ططاء » هو ف الصل هنا بشد الطاء وضبط فيه ف مادة أطط بتخفيفها )‬
‫الطّويلُ والُنثى طَطّاء قال أَبو منصور كأَنه مأْخوذ من الطّاط والطّوط وهو الطويل ورجل طاطٌ‬
‫صمٍ يَ ْركَبُ العَوصاء طاطٍ عن الُ ْثلَى غُنَاماه القِذاعُ أَي‬
‫أَي مُتَكَبّر قال ربيعةُ بن مَقْرومٍ و َخ ْ‬
‫لقّ طامح‬
‫مُتَكَبّر عن الُثلى والُثْلَى خَي الُمور وعليه بيت ذي الرمة فَ ُربّ امْرئٍ طاطٍ عن ا َ‬
‫وجبَل طُوطٌ صغي والطّوطُ القُطْن قال من ا ُل َدمْقَسِ أَو مِن فاخِر الطّوطِ وقيل الطّوط قُطن‬
‫ضدُ‬
‫الَبرْدِيّ خاصّة وأَنشد ابن خالويه لُمية والطّوطُ نَزْ َرعُه َأ َغنّ جِراؤه فيه اللّباسُ لِكُلّ َحوْلٍ ُي ْع َ‬
‫َأ َغنّ نا ِعمٌ مُلَْتفّ وجِراؤه َجوْزُه الواحد َجِرْو وُي ْعضَدُ ُيوَشّى وروى هشام عن أَنس ابن سِيينَ‬
‫صلّى على حِمار‬
‫قال كنت مع أَنس بن مالك ِبمَكان بي البَصرة والكُوفة يقال له َأطَطٌ ف َ‬
‫الَكْتوبة مُسَْتقْبِل القِبلةِ يُومِئُ إِياءً العصرَ والفجر ف َردْغةٍ ف يومٍ مَطي‬

‫( ‪)7/345‬‬

‫( طيط ) طاطَ الفحْلُ ف الِبل يَطيطُ ويَطاطُ ُطيُوطا َهدَر وهاجَ والطّيُوطُ الشدّة ورجل طِيطٌ‬
‫طَويل كطُوطٍ والطّيطُ أَيضا الَحْمقُ والُنثى طِيطةٌ والطّيطانُ ال ُكرّاث وقيل الكُرّاث البيّ‬
‫ينبت ف الرمل قال بعض بن فقعس ِإنّ بَن مَ ْعنٍ صُباةٌ إِذا صَبوْا فُساةٌ إِذا الطّيطانُ ف ال ّرمْلِ‬
‫َنوّرا حكاه أَبو حنيفة قال ابن بري وظاهر الطّيطانِ أَنه جع طُوط التهذيب والطّيطَوى ضَرب‬
‫من الطي معروف وعلى وزنه نِينَوى قال وكلها دَخِيلن وذكر عن بعضهم أَنه قال الطّيطوى‬
‫ضرب من القَطا طِوالُ الَرجل قال أَبو منصور ل أَصل لذا القول ول نظي لذا ف كلم‬
‫العرب قال الَزهري وف الوضع‬
‫( * قوله « وف الوضع إل » عبارة ياقوت وبسواد الكوفة ناحية يقال لا نينوى منها كربلء‬
‫الت قتل با السي رضي اللّه عنه ) الذي فيه السي سلم اللّه عليه ورحته موضع يقال له‬
‫نِنوى قال الَزهري وقد وردته‬

‫( ‪)7/347‬‬
‫( عبط ) عَبَطَ الذّبِيحةَ َيعْبِطُها عَبْطا وا ْعتَبَطَها اعْتِباطا نَحَرَها من غي داء ول كسر وهي سَمينة‬
‫ي فقال‬
‫فَتِّي ٌة وهو العَبْطُ وناقة عَبِيط ٌة ومُعْتَبَطةٌ ولمها عَبِيط وكذلك الشاة والبقرة وعمّ الَزهر ّ‬
‫ي واضِحاتٍ بِ ِهنّ‬
‫يقال للدابة عَبِيطةٌ و ُمعْتَبَطةٌ والمع عُبُطٌ وعِباطٌ أَنشد سيبويه أَبِيتُ على مَعار َ‬
‫مُ َلوّبٌ َك َدمِ العِباطِ وقال ابن بزرج العَبِيطُ من كلّ اللحم وذلك ما كان َسلِيما من الفات إِل‬
‫الكسر قال ول يقال للحم ال ّدوِي الدخُولِ من آفةٍ عَبِيطٌ وف الديث فَقاءتْ لَحما عَبِيطا قال‬
‫ابن الَثي العَبِيطُ الطّرِيّ غي الّنضِيج ومنه حديث عمر َفدَعا بِلحْم عَبيط أَي طريّ غي نَضيج‬
‫قال ابن الَثي والذي جاءَ ف غريب الطّاب على اختلف نسخه فدعا بلحم َغلِيظ بالغي‬
‫والظاء العجمتي يريد لما خَشِنا عاسِيا ل َينْقادُ ف ا َلضْغِ قال وكأَنه أَشْبه وف الديث مُرِي‬
‫شدّدوا اللَب فَيعْقرُوها وُي ْدمُوها بالعصر من العَبِيط وهو‬
‫بَنِيكَ ل َيعْبِطُوا ضُروعَ الغنم أَي ل يُ َ‬
‫الدم الطريّ أَو ل َيسَْت ْقصُوا حلبها حت يرجُ الدمُ بعد اللب والراد أَن ل َيعْبِطوها فحَذف أَن‬
‫وأَعملها مُضمرة وهو قليل ويوز أَن تكون ل ناهية بعد أَمر فحذف النون للنهي ومات عَبْطةً‬
‫أَي شابّا وقيل شابّا صحيحا قال أُمية بن أَب الصلْت مَنْ ل َيمُتْ عَ ْب َطةً َيمُتْ هَرَما ِل ْلمَوت‬
‫ك ْأسٌ والرء ذائقُها وف حديث عبد اللك بن عمي َمعْبُوطة ن ْفسُها أَي مذبوحة وهي شاّبةٌ‬
‫صحيحة وَأ ْعبَطَه الوتُ واعْتََبطَه على الثَل ولم َعبِيطٌ بيّن العُبْطةِ طريّ وكذلك الدمُ‬
‫ط ومَعْبُوطٌ إِذا كان طريّا ل يُنَيّبْ فيه سبع ول ُتصِبه عِلة‬
‫والزعفران قال الَزهري ويقال لم عَبِي ٌ‬
‫ضنّ ِب َمعْبُوطِ السّنامِ إِذا كان القُتارُ كما ُيسْتَ ْر َوحُ القُطُر قال الليث ويقال‬
‫قال لبيد ول َأ َ‬
‫َزعْفران عَبِيط يُشبّه بالدم العَبِيط وف الديث من اعْتَبَطَ مُ ْؤمِنا قَتلً فإِنه َقوَدٌ أَي قَتَله بل جِناية‬

‫كانت منه ول جريرة تُوجِب قتله فِإنّ القاتل يُقاد به ويقتل وك ّل من مات بغي علة فقد ا ْعتُبِطَ‬
‫وف الديث مَن قَتَلَ مؤمنا فاعتبَط بق ْتلِه ل يَقبل ال ّلهُ منه صَرْفا ول عدْلً هكذا جاء الديثُ ف‬
‫سُنَن أَب داود ث قال ف آخر الديث قال خالد بن دهْقان وهو راوي الديث سأَلت يي بن‬
‫يي الغَسّان عن قوله اعتبَط بقتله قال الذين يُقاتَلون ف الفِتْنة فيى أَنه على هُدى ل يستغفر‬
‫اللّه منه قال ابن الَثي وهذا التفسي يدل على أَنه من الغِبْطةِ بالغي العجمة وهي الفرَح‬
‫والسّرُور وحُسْن الال لَن القاتِل َيفْرَح ِبقَتْل خصمه فإِذا كان القتول مؤمنا وفرح بقتله دخل‬
‫ف هذا الوعيد وقال الطاب ف معال السنَن وشَرَح هذا الديث فقال ا ْعتَبَطَ قَتْلَه أَي قَتَله ظُلْما‬
‫ل عن قصاص وعَبَطَ فلن بَنفْسِه ف الرب وعََبطَها عَبْطا أَلقاها فيها غي مُكْرهٍ وعَبَطَ الَرضَ‬
‫حفَر قبلَ ذلك قال مَرّارُ ابن مُ ْنقِذ العدويّ ظَلّ ف‬
‫َيعْبِطُها عَبْطا واعَْتبَطَها حَفَر منها َموْضِعا ل ُي ْ‬
‫َأعْلى يَفاعٍ جاذِلً َيعْبِطُ الَرضَ اعْتِباطَ ا ُلحَْتفِرْ وَأمّا بيتُ حُميدِ بن َثوْر إِذا سَنابِكُها أَثَ ْرنَ ُمعْتَبَطا‬
‫صيُ فإِنه يريد التراب الذي أَثارْتهُ كان ذلك ف موضع ل يكن فيه‬
‫من التّرابِ كَبَتْ فيها الَعا ِ‬
‫ش ّق وعَبط الشيءَ والثوبَ يعِبطُه عَبْطا َشقّه صَحِيحا فهو مَعْبُوطٌ‬
‫قبل والعَبْطُ الرّيبةُ والعَبْطُ ال ّ‬
‫وعَبِيطٌ والمع عُُبطٌ قال أَبو ذؤيب فتَخالَسا َنفْسَيْهما بنَوا ِفذٍ كنوا ِفذِ العُبُط الت ل تُرْ َقعُ يعن‬
‫كشقّ الُيوب وأَطراف ا َلكْمام والذّيول لَنا ل تُرْقَع بعد العَبْطِ وثوب عَبِيطٌ أَي مَشْقوقٌ قال‬
‫النذري أَنشدن أَبو طالب النحوي ف كتاب العان للفراء كنوافذ العُطُبِ ث قال ويروى‬
‫كنوافذِ العُبُطِ قال والعُطُبُ القُطْن والنوا ِفذُ الُيوب يعن جُيوبَ الَ ْق ِمصَة وأَخْراتَها ل تُرْقَعُ‬
‫حرُ لغي علة فإِذا‬
‫ط وهو الذي يُنْ َ‬
‫شّبهَ سَعةَ الِراحاتِ با قال ومن رواها العُبُط أَراد با جعَ عَبي ٍ‬
‫كان كذلك كان خُروجُ الدم أَ َش ّد وعَبَطَ الشيءُ َنفْسُه َيعْبِطُ انشقّ قال القطامي وظَلّتْ َتعْبِطُ‬
‫الَيدي كُلُوما َتمُجّ عُروقُها عَلَقا مُتاعا وعَبَطَ النباتُ الَرضَ َشقّها والعابِطُ الكذّابُ والعَبْطُ‬
‫الكَذبُ الصّراح من غي عُذر وعَبَطَ عليّ الكذبَ َيعْبِطُه عَبْطا واعَْتبَطَه ا ْفتَعلَه وا ْعتَبَطَ ِع ْرضَه‬
‫شَتمَه وتََن ّقصَه وعََبطَتْه الدّواهي ناَلتْه من غي اسْتِحقاق قال حيد وساه الَزهري الُرَْيقِطَ ِب َمنْزلٍ‬
‫عَفّ ول يُخالِطِ ُمدَنّساتِ الرّيَبِ العَوابِطِ وال َعوْبَطُ الدّاهِيةُ وف حديث عائشة رضي اللّه عنها‬
‫قالت َف َقدَ رسولُ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم رجلً كان يُجالِسُه فقالوا ا ْعتُبِطَ فقال قُوموا بنا‬
‫جةُ‬
‫َنعُوده قال ابن الَثي كانوا يُسمون ال َوعْكَ اعْتِباطا يقال عَبَ َطتْه الدّواهي إِذا ناَلتْه والعَوْبَطُ ُل ّ‬
‫البحر مقلوب عن ال َعوْطَبِ ويقال َعبَطَ الِمارُ التّرابَ بَوافِره إِذا أَثارَه والترابُ عَبيطٌ وعَبَطَتِ‬
‫الرّيحُ وجهَ الَرضِ إِذا َقشَرَتْه وعَبَطْنا عَ َرقَ الف َرسِ أَي أَجْ َريْناه حت عَ ِرقَ قال الَعدِيّ وقد‬
‫لمِيمَ فأَسْهَل‬
‫عَبَطَ الاءَ ا َ‬

‫( ‪)7/347‬‬

‫خيٌ خاثِر وأَبو عمرو‬
‫جلِطٌ وعُكَلِطٌ أَي ثَ ِ‬
‫ط وعُ َ‬
‫( عثلط ) العُثَلِطُ اللبُ الاثر الَصمعي لب عُثَ ِل ٌ‬
‫مثله وهو َقصْرُ عُثالِطٍ وعُجالِطٍ وعُكالِطٍ وقيل هو الُتَكَبّد الغَليظُ وأَنشد أَ ْخرَس ف مَخْرمه‬
‫عُثالِط‬
‫( * قوله « ف مرمه » كذا بالصل وف شرح القاموس مزمه )‬

‫( ‪)7/349‬‬
‫حذُوف من فُعالِل وليس ُفعَلِلٌ فيه ول ف غيه‬
‫ب وهو مَ ْ‬
‫( عجلط ) العُجَلِطُ اللب الاثِر الطّيّ ُ‬
‫جلِ ِطهْ وكُ ْثأَةَ الامِطِ من عُكَ ِل ِطهْ ؟ ُك ْثأَةُ اللب ما عَل‬
‫بأَصل قال الشاعر كَيْفَ رأَيْتَ كُ ْثأَتَيْ عُ َ‬
‫الاء من اللب الغَليظ وبقي الاء تته صافِيا وقال الراجز ولو بَغى َأعْطاهُ تَيْسا قافِطا وَلَسَقاهُ لَبَنا‬
‫عُجالِطا ويقال للب إِذا خَثُر جدّا وتَكَبّد ُعجَلِطٌ وعُجالِطٌ وعُجاِلدٌ وأَنشد إِذا اصْ َطحَبْتَ رائِبا‬
‫ضأْنِ َفلَسْتَ ساخِطا وقال الزّفَيان ول يدَعْ مَذْقا ول عُجالِطا لِشاربٍ حَزْرا‬
‫عُجالِطا مِن لََبنِ ال َ‬
‫ط وعُكَلِطٌ وعُجَ ِلطٌ و ُعمَهِجٌ اللب الاثِرُ‬
‫ول عُكالِطا قال ابن بري وما جاء على ُفعَلِلٍ عَُثلِ ٌ‬
‫وا ُلدَِبدُ الشّبْكرةُ ف العي وليل عُكمِسٌ شديد الظّلمةِ وإِبل عُ َكمِسٌ أَي كثية ودِرْع ُدَل ِمصٌ‬
‫لدَِل َق وماءٌ ُزوَ ِزمٌ بَ ْينَ اللح والعذب‬
‫أَي بَرّاقةٌ و ِقدْرٌ خُزَ ِخزٌ أَي كبية وأَكل الذئبُ من الشاة ا ُ‬
‫سمُرة يعله النساء ف الطّرارِ قال وجاء َفعَلُلٌ مثال واحد‬
‫و ُدوَ ِدمٌ شيء يشبه ال ّدمَ ي ُرجُ من ال ّ‬
‫عَرَُت ٌن مذوف من َعرَنُْتنٍ‬

‫( ‪)7/349‬‬
‫( عذط ) ال ُعذْيُوطُ وال ِعذَْيوْطُ الذي إِذا أَتى أَهلَه أَْبدَى أَي َسلَحَ أَو َأكْسَلَ وجعه ِعذَْيوْطُونَ‬
‫ط وعَذا وِيطُ الَخية على غي قياس وقد َعذْيَطَ ُيعَذْيِطُ َعذْ َي َطةٍ والسم ال َعذْطُ قالت‬
‫وعَذا يِي ُ‬
‫امرأَة إِنّي بُلِيتُ ِب ِعذَْيوْطٍ به َبخَرٌ يَكادُ َيقْتُلُ َمنْ ناجاه إِنْ َكشَرا والرأَةُ ِعذَْيوْطةٌ وهي التّيْتاءةُ‬
‫ت ومنهم من يقول عِظَْيوْطٌ‬
‫والرجل تَيْتاء قال الَزهري وهو ال ّزمَ ّلقُ والزِّلقُ وهو الّثمُوتُ والثّ ّ‬
‫بالظاء‬

‫( ‪)7/349‬‬
‫( عرط ) ا ْعتَرَطَ الرجلُ أَْب َعدَ ف الَرض وعِرْيَطٌ وُأمّ ِعرْيَطٍ وُأمّ العِرْيط كله العقرب ويقال‬
‫عَرَطّ فلن عِرضَ فلن واعْتَرَ َطهُ إِذا اقْتَ َرضَه بالغِيبة وأَصل العَرْطِ الشق حت ي ْدمَى‬

‫( ‪)7/350‬‬
‫( عرفط ) العُرْفُطُ شجر العِضاه وقيل ضَرْب منه وقال أَبو حنيفة من العضاه العُرْفُط وهو‬
‫مفترش على الَرض ل يذهب ف السماء وله ورقة عريضة وشوكة حَديدة َحجْناء وهو ما‬
‫يُ ْلتَحَى لِحاؤُه وُتصْنعُ منه الَرْشَِيةُ وترج ف بَ َرمِه عُلّفة كأَنه الباقِلّى تأْكله الِبل والغنم وقيل‬
‫هو خَبيث الريح وبذلك َتخْبُتْ رِيحُ راعِيته وَأنْفاسُها حت يَُتنَحّى عنها وهو من أَخبث الراعي‬
‫واحدته عُرْفُطةٌ وبه سي الرجل الَزهري العُرْفُطةُ شجرة قصية متوانية الَغصان ذاتُ شوك‬
‫كثي طُولُها ف السماء كطول البعي بارِكا لا وُرَيْقة صغية تَنْبُتُ بالِبال َتعْ ُلقُها الِبلُ أَي تأْكل‬
‫جعَما ول تُواضِعْ‬
‫صنَتِها قال مسافر العَبْسيّ يصف إِبلً عَ ْبسِيّة ل تَرْعَ طَلْحا مُ ْ‬
‫بفِيها َأعْراض ِغ َ‬
‫عُرْفُطا وسَلَما لكنْ َرعَي الَزْن حيثُ ادْلْ ْهمَما َبقْلً تَعاشِيبَ وَنوْرا َتوْأَما الوهري العُرْفُط‬
‫بالضم شجر من العِضاه يَ ْنضَحُ ا ُلغْفُورَ وبَ َرمَتُه بيضاء ُمدَحْرَجة وقيل هو شجر الطلح وله صمغ‬
‫كريه الرائحة فإِذا أَكلته النحل حصل ف عسلها من ريه وف الديث أَن النب صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم شرب عسلً ف بيت امرأَة من نسائه فقالت له إِحدى نسائه أَكلتَ مَغافِيَ قال ل ولكن‬
‫شَرِبت عسلً فقالت جَرَسَتْ إِذا ْنلُه العُرْفُطَ الَغا ِفيُ صمغ يسِيل من شجر العرفط حُلو غي أَن‬
‫رائحته ليست بطيبة والَرْسُ الَكل وإِبلٌ عُرْ ُفطِّيةٌ تأْكل العرفط واعْرَْنفَطَ الرجلُ َتقَّبضَ‬
‫وا ُلعْرَْنفِطُ ا َلنُ أَنشد ابن الَعراب لرجل قالت له امرأَته وقد كَبِرَ يا حَبّذا ذَباذِْبكْ إِذ الشّبابُ‬
‫غالُِبكْ فأَجابا يا حَبّذا مُعْرَْنفِ ُطكْ ِإذْ أَنا ل أُ َفرّ ُطكْ‬

‫( ‪)7/350‬‬
‫لعَلِ الوهري وهي العُرَْيقِطانُ‬
‫( عرقط ) العُرَْيقِطة دويبة عريضة كا ُ‬

‫( ‪)7/350‬‬
‫( عزط ) العَزْطُ كأَنه مقلوب عن ال ّطعْزِ وهو النّكاحُ‬

‫( ‪)7/350‬‬

‫س وهي شجرة لينة الَغصان ل أَُبنَ‬
‫( عسط ) قال الَزهري ل أَجد ف عسط شيئا غي َعسَطُو ٍ‬
‫ليْزُرا ُن وهو على بناء قَرَبُوسٍ وقَرَقُوسٍ وحَلَكُوكٍ للشّديد السواد وقال‬
‫لا ول َشوْك يقال إِنه ا َ‬
‫الشاعر عَصا َعسَطُوسٍ لِينها واعْتِدالا قال ابن سيده العَيْسَطانُ موضع‬

‫( ‪)7/350‬‬
‫سمَطةً إِذا خَ َلطْتَه‬
‫س َمطْتُ الشيءَ َع ْ‬
‫( عسمط ) عَ ْ‬

‫( ‪)7/350‬‬
‫( عشط ) عَشَطه َيعْشِطُه َعشْطا َجذَبه وقال الَزهري ل أَجد ف ثلثي عشط شيئا صحيحا‬

‫( ‪)7/350‬‬
‫( عشنط ) العشَنّطُ الطويل من الرجال كالعَنْشَطِ وجعه َعشَنّطُونَ وعَشانِطُ وقيل ف جعه‬
‫عَشانِطةٌ مثل عَشانِقةٍ قال الراجز ُبوَيْزِلً ذا ِكدْنةٍ مُعَلّطا من الِمالِ بازِلً َعشَنّطا قال ويقال هو‬
‫الشابّ الظّريفُ الَصمعي العَشَنّطُ والعَنْشَطُ معا الطويل الَول بتشديد النون والثان بتسكي‬
‫النون قبل الشي‬

‫( ‪)7/351‬‬
‫ح ِدثُ إِذا جامع وقد َعضْيَطَ‬
‫( عضط ) ال ِعضْيَوطُ وال ُعضْيُوطُ الَخية عن ثعلب الذي يُ ْ‬
‫وكذلك العِذَْيوْطُ ويقال للحق َأ ْذوَطُ وَأضْوَطُ‬

‫( ‪)7/351‬‬
‫( عضرط ) ال ِعضْرِطُ وال َعضْرَطُ العِجانُ وقيل هو الَطّ الذي من الذكر إِل الدّبر والعُضارِطِيّ‬
‫الفرْج الرّخْو قال جرير تُوا ِجهُ َبعْلَها ِبعُضارِطِيّ كَأنّ على مَشافِرِه حَبابا وال ِعضْرِطُ اللّئيمُ‬
‫وال ُعضْرُطُ وال ُعضْرُوطُ الادمُ على طَعامِ بطْنه وهم العَضارِيطُ والعَضارِطةُ والعَضارِيطُ التّبّاعُ‬
‫ضرُوطَ رَبّها با‬
‫ونوهم الواحد ُعضْرُطٌ و ُعضْرُوطٌ وأَنشد ابن بري لطفيل وراحِلةٍ َأوْصَيْتُ ُع ْ‬

‫والذي يْن لَيدْفَعَ أَنْكَبُ يعن بربا نفسه أَي نزلتُ عن راحلت وركبتُ فرسي للقتال‬
‫وأَوصيت الا ِدمَ بالراحل ِة وقوم عَضارِيطٌ صَعالِيكُ وقولم فلن َأهْلَبُ العِضْرِطِ قال أَبو عبيد‬
‫هو العِجانُ ما بي السّّبةِ والَذاكِي أَنشد ابن بري أَتانٌ سافَ ِعضْ ِرطَها حِمار وهي ال ِعضْرِطُ‬
‫والُبعْثُط للست يقال أَلْ َزقَ ُبعُْثطَه و ِعضْرِطه بالصّ ّلةِ يعن اسْتَه وقال شر مثَل العرب إِياك وكُلّ‬
‫لصْية قال ابن بري تقول ف الثل إِياك‬
‫قِرْنٍ َأهْلَبِ ال ِعضْرِطِ ابن شيل ال ِعضْرط العِجانُ وا ُ‬
‫والَهلبَ العضرِط فإِنك ل طاقةَ لك به قال الشاعر مَهْلً بَن رُومانَ َبعْضَ عِتابِ ُكمْ وإِيّا ُكمُ‬
‫والُلْبَ مِنّي عَضارِطا أَرِطّوا َف َقدْ أَقْ َلقُْتمُ َحلَقاتِ ُكمْ عسى َأنْ َتفُوزوا َأنْ تَكُونوا رَطائطا أَرِطّ‬
‫ا ْح ُمقْ وا َلهْلَبُ هو الكثي شعر الُنثَيي ويقال العِضرط َعجْبُ الذّنَبِ ا َلصْمعي العَضارِطُ‬
‫الُجراء وأَنشد أَذاكَ خَيْرٌ أَيّها العَضارِطُ وأَيّها ال ّل ْعمَظةُ العَمارِطُ وحكى ابن بري عن ابن‬
‫خ ُدمُ بطعام بطنِه ومثله ال ّل ْعمَظُ والّل ْعمُوظُ والُنثى ُل ْعمُوظةٌ‬
‫خالويه ال ُعضْروطُ الذي َي ْ‬

‫( ‪)7/351‬‬
‫ضيِفٌ‬
‫( عضرفط ) ال َعضْرَفُوطُ دويبة بيضاء ناعمة ويقال ال َعضْرفوط ذكر العِظاء وتصغيه ُع َ‬
‫سوَدّة بيضاء ناعمة وجعها‬
‫و ُعضَيْرِيف وقيل هو ضرب من العِظاء وقيل هي دويبة تسمى العِ ْ‬
‫ط و َعضْرفُوطاتٌ قال وبعضهم يقول ُعضْفُوط وأَنشد ابن بري فأَجْحَرَها كرّها فِي ِهمُ كما‬
‫عَضافِي ُ‬
‫جحِرُ الَّيةُ ال َعضْرَفُوطا‬
‫يُ ْ‬

‫( ‪)7/351‬‬
‫( عطط ) العَطّ شقّ الثوب وغيه عَرضا أَو طُولً من غي َبيْنُونة وربا ل يقيد ببينُونة عَطّ ثوبَه‬
‫ط وعَطِيطٌ واعَْتطّه وعَطّطه إِذا شقّه شدّد للكثرة والْنعِطاطُ النْشِقاق‬
‫َيعُطّه عَطّا فهو َمعْطُو ٌ‬
‫واْنعَطّ هو قال أَبو النجم كَأنّ تَحْتَ دِ ْرعِها ا ُل ْنعَطّ شَطّا َرمَيْتَ َفوْقَه بشَطْ وقال التنخل بضَ ْربٍ‬
‫ف القَوانِسِ ذي فُرُوغٍ و َط ْعنٍ مِثْلِ تعْطِيطِ الرّهاطِ ويروى ف الماجِمِ ذي ُفضُولٍ ويروى‬
‫َتعْطاط وال ّرهْطُ جلد يشقّق َتلْبَسه الصبيان والنساء وقال ابن بري الرّهاط جُلود تشقّق سيورا‬
‫والعَ َطوّطُ الطويل والَعطّ الطويل وقال ابن بري العُطُطُ الَلحِفُ ا ُلقَطّعةُ وقول التنخل الذل‬
‫وذلك َيقْتُلُ الفِتْيانَ َشفْعا وَيسْلُبُ ُح ّلةَ الليْثِ العَطاطِ وقال ابن بري هو لعمرو بن معديكرب‬
‫قيل هو الَسِيم الطويل الشّجاع والعَطاط الَسد والشجاع ويقال لَيْثٌ عَطاطٌ وشجاع عَطاط‬
‫جسيم شديد وعَطّه َيعُطّه َعطّا إِذا صرعه ورجل َمعْطُوطٌ َمعْتُوتٌ إِذا غُلِبَ قولً وفعلً واْنعَطّ‬
‫العُودُ اْنعِطاطا إِذا تثن من غي كسر والعَ َطوّطُ النْطلقُ السريع كالعَ َطوّدِ والعَ َطوّدُ الشدي ُد من‬

‫لدْي ويقال له العُ ْتعُتُ أَيضا والعَ ْطعَ َطةُ حكاية صوت والعَ ْطعَ َطةُ تَتابُعُ‬
‫كل شيء والعُ ْطعُط ا َ‬
‫الَصوات واختلفُها ف الرب وهي أَيضا حكاية أَصوات الُجّانِ إِذا قالوا عِيطِ عِيطِ وذلك إِذا‬
‫غَلب قوم قوما يقال هم ُيعَ ْطعِطُون وقد عَ ْطعَطُوا وف حديث ابن أُنَيْسٍ إِنه لُيعَ ْطعِطُ الكلمَ‬
‫وعَ ْطعَطَ بالذئب قال له عاطِ عاطِ‬

‫( ‪)7/352‬‬
‫( عظط ) قال الَزهري ف ترجة عذط ومنهم من يقول عِ ْظَيوْطٌ بالظاء وهو الذي إِذا َأتَى أَهلَه‬
‫أَْبدَى‬

‫( ‪)7/352‬‬
‫( عفط ) َعفَطَ َي ْعفِطُ َعفْطا وعَفَطانا فهو عافِطٌ وعِفِطٌ ضَرطَ قال يا ُربّ خالٍ لكَ َقعْقاعٍ َعفِطْ‬
‫ويقال َع َفقَ با وعَفَطَ با إِذا ضَرطَ وقال ابن الَعراب ال َعفْطُ الُصاصُ للشاة والّنفْطُ عُطاسُها‬
‫وف حديث علي ولكانت دُنياكم هذه أَهوَنَ عليّ من َعفْطةِ عن أَي ضَرْطة عن وا ِل ْعفَطةُ‬
‫السْت وعفَطَتِ النعجةُ والاعِزةُ َتعْفِطُ َعفِيطا كذلك والعرب تقول ما لفلن عافِطةٌ ول نافِطةٌ‬
‫العافطة النعجة وعلل بعضهم فقال لَنا َتعْفِطُ أَي َتضْرطُ والنافِطةُ إِتباع قال وهذا كقولم ما له‬
‫ثاغِيةٌ ول راغِيةٌ أَي ل شاةٌ تَ ْثغُو ول ناقةٌ تَ ْرغُو قال ابن بري ويقال ما له سارحةٌ ول رائح ٌة وما‬
‫حنّ لولدها‬
‫له دقيقة ول جَلِيلة فالدقيقةُ الشاة والليلة الناقة وما له حاّنةٌ ول آّنةٌ فالانّة الناقة تَ ِ‬
‫والنّة الَمةُ تَِئنّ من التّعب وما له هارِبٌ ول قارِب فالا ِربُ الصادِرُ عن الاء والقاربُ الطالب‬
‫للماء وما له عاوٍ ول ناِبحٌ أَي ما له غنم يعوي با الذئب وينْبَح با الكلب وما له هِلّعٌ ول هِلّعةٌ‬
‫أَي َجدْي ول عَناق وقيل النافطة العَن أو الناقة قال الَصمعي العاطفةُ الضائنة والنافطة الاعِزة‬
‫وقال غي الَصمعي من الَعراب العاطفة الاعِزة إِذا عطَست وقيل العافطة الَمة والنافطة الشاة‬
‫لَن الَمة تعفِط ف كلمها كما يعفِط الرجل ال ِعفْطِيّ وهو ا َللْكَن الذي ل ُي ْفصِح وهو ال َعفّاطُ‬
‫ول يقال على جهة النسبة إِل ِعفْطِيّ والعَفْطُ والعَفِيطُ نَِثيُ الشاء بأُنوفِها كما َينْثِرُ الِمار وف‬
‫الصحاح نثي الضأْن وهي ال َعفْطةُ وعَفَطتِ الض ْأنُ بأُنوفها َتعْفِط َعفْطا و َعفِيطا وهو صوت ليس‬
‫بعُطاس وقيل ال َعفْط وال َعفِيط عُطاس الَعز والعافطةُ الاعزة إِذا عطست وعفَط ف كلمه َي ْعفِط‬
‫َعفْطا تكلم بالعربية فلم ُي ْفصِح وقيل تكلم بكلم ل ُيفْهم ورجل َعفّاط وعِفْطِيّ أَلكن وقد‬
‫َعفَت َعفْتا وهو َعفّات قال الَزهري ا َل ْعفَتُ والَلفت ا َل ْعسَرُ الَخْرَقُ وعَفَتَ الكلمَ إِذا لَواه‬
‫عن وجهه وكذلك َلفَتَه والتاء تبدل طاء لقرب مرجها والعافط الذي يصيح بالضأْن لتأْتيه‬

‫وقال بعض الرّجّازِ َيصِف غنما يَحارُ فيها سالِ ٌئ وآفِطُ وحالِبانِ ومَحاحٌ عافِطٌ وعفَط الراعي‬
‫بغنمه إِذا زجرَها بصوت يُشبه َعفْطَها والعافِطةُ وال َعفّاطةُ الَمة الراعِيةُ والعافِطُ الرّاعي ومن‬
‫سَبّهم يا ابن العافطة أَي الراعِية‬

‫( ‪)7/352‬‬
‫( عفلط ) العَفْلَطةُ خلْطُك الشيءَ َعفْلَطْتُه بالتراب ابن سيده عَفْطَل الشيءَ و َعفْلَطَه خلطه بغيه‬
‫والعَفَلّطُ وال ِعفْلِيطُ الَحق‬

‫( ‪)7/353‬‬
‫ل ُلقِ والعَفَنّطُ أَيضا الذي يسمى عَناقَ الَرض‬
‫( عفنط ) العَفَنّطُ اللئيم السيء ا ُ‬

‫( ‪)7/353‬‬
‫لعَل يعن البعرة‬
‫( عقط ) الَيعْقُوطةُ دُحْروجةُ ا ُ‬

‫( ‪)7/353‬‬
‫( عكلط ) لب عُكَلِطٌ وعُكَ ِلدٌ خاثر قال الشاعر كيف رأَيتَ كُثأَتَيْ عُجَ ِل ِطهْ وكُ ْثأَةَ الامِطِ من‬
‫عُكَلِ ِطهْ الَصمعي إِذا خَثُر اللب جدّا فهو عُكَلِطٌ وعُجَلِط وغُثَلِطٌ وأَنشد ابن بري ف ترجة‬
‫عثلط للزّفَيان ول َيدَعْ َمذْقا ول عُجالِطا لشا ِربٍ حَزْرا ول عُكالِطا قال وما جاء على ُفعَلِلٍ‬
‫عُكَلِطٌ وعُثَلِطٌ وعُجَلِطٌ و ُعمَهِجٌ للب الاثر وا ُلدَِبدُ للشّبْكرةِ ف العي وليلٌ عُ َكمِسٌ شديدُ‬
‫الظّلْمةِ وإِبل عُ َكمِسٌ أيَ كثية ودِرْعٌ دَُل ِمصٌ أَي برّاقةٌ وقِدر ُخزَخِزٌ أَي كبية وأَكل الذئب‬
‫سمُرة يعله‬
‫لدَلِق وماء ُزوَ ِزمٌ بي الِلح والعَذب و ُدوَ ِدمٌ شيء يُشبه الدم يرج من ال ّ‬
‫من الشاة ا ُ‬
‫النساء ف الطرا ِر وجاء َفعَلُلٌ مثال واحد عَرَُت ٌن مذوف من عَرَنُْتنٍ‬

‫( ‪)7/353‬‬

‫( علط ) العِلطُ صفْحة العُنق من كل شيء والعِلطانِ صفحتا العنق من الانبي والعِلطُ سِمة‬
‫ف عُرْض عنق البعي والناقة والسّطاعُ بالطّولِ وقال أَبو علي ف التذكرة من كتاب ابن حبيب‬
‫العِلط يكون ف العنق عَرْضا وربا كان خطّا واحدا وربا كان خطّي وربا كان خُطوطا ف‬
‫كل جانب والمع َأعْلِطةٌ وعُلُطٌ وا ِلعْلِيطُ الوَ ْسمُ بالعِلطِ وعَلَطَ البعيَ والناقةَ َيعْلِطُهما‬
‫وَيعْلُطُهما َعلْطا وعَلّطَهما وسَمهما بالعِلطِ ُشدّد للكثرة وربا سي الَثر ف سالِفتِه عَلْطا كأَنه‬
‫سي بالصدر قال َلعْ ِل َطنّ حَرْزَما بعَلْطِ بِلِيتِه عند ُبذُوحِ الشّرْطِ الُبذُوحُ الشّقوقُ وحَرْ َزمٌ اسم‬
‫بعي وعَلَطه بالقول أَو بالشرّ َيعْلُطُه عَلْطا وسَه على الثل وهو أَن يرميه بعلمة يعرف با‬
‫والعنيان متقاربان والعِلطُ الذكر بالسّوء وقيل عَلَطه بشرّ ذكره بسوء قال الذل ونسبه ابن‬
‫بري للمتنخل فَل وال ّلهِ نادَى الَيّ ضَ ْيفِي ُهدُوءا بالَساءةِ والعِلطِ والَساءةُ مصدر ُسؤْتُه مَساءة‬
‫وعَلَطه بسَهْم َعلْطا أَصابه به وناقة عُلُطٌ بل سة ك ُعطُلٍ وقيل بل خِطام قال أَبو دواد الرّؤاسي‬
‫هلّ سأَلتِ جَزاك اللّه سَيّئةً إِذ َأصْبحَت ليس ف حافاتِها قَ َز َعهْ وراحت الشّول كالشّنّات‬
‫شاسِفةً ل َيرْتي رِسْلَها راعٍ ول رَُبعَهْ واعرَورتِ العُلُطَ العُ ْرضِيّ تَر ُكضُه ُأمّ الفَوارِسِ بالدّئْداء‬
‫والرَّب َعهْ وجعها َأعْلطٌ قال نِقادةُ الَسدي َأوْرَ ْدتُه قَلئصا َأعْلطا أَصفرَ مثل الزيت لا شاطا‬
‫والعِلط البل الذي ف عنق البعي وعَلّطَ البعي َتعْليطا نزع عِلطَه من عُنقه هذه حكاية أَب‬
‫عبيد والعُلُطُ الطّوال من النوق والعُلُط أَيضا القِصار من الَمي وقال كراع َعلّط البعي إِذا‬
‫نزَع عِلطَه من عُنقه وهي سِمةٌ بالعَرْض قال وقول أَب عبيد أَصح وبعي علط من‬
‫( * قوله « وبعي علط من إل » كذا بالصل ) خِطامه وعِلط الِبرة خَ ْيطُها وعِلطُ الشمسِ‬
‫الذي تراه كاليط إِذا نظرت إِليها وعِلطُ النجوم ا ُلعَ ّلقُ با والمع َأعْلط قال وَأعْلطُ النّجومِ‬
‫حبْلِ الفَرْقِ ليس له انْتِصابُ الفَرْقُ الكَتّان قال الَزهري ورأَيت ف نسخة كحبل‬
‫مُعَلّقاتٌ ك َ‬
‫القَرْق قال الكتان قال الَزهري ول أَعرف القَرْق بعن الكتان وقيل َأعْلطُ الكواكب هي‬
‫سمّاة العروفة كأَنا مَعْلوطة بالسّماتِ وقيل أَعلطُ الكواكبِ هي الدّرارِي الت ل‬
‫النّجومُ ا ُل َ‬
‫أَساء لا من قولم ناقة عُلُطٌ ل سِمةَ عليها ول خِطام ونُوق َأعْلط والعِلطانِ والعُلْطتانِ‬
‫الرّقْمتانِ اللتان ف َأعْناقِ القَمارِي قال حيد بن ثور ِمنَ الوُرْقِ َحمّاء العِلطَ ْينِ باكَ َرتْ َقضِيبَ‬
‫أَشاء مَطْلَع الشمْسِ أَسْحَما وقيل العُلْطتان الرّ ْقمَتان اللتان ف أَعناق الطي من القماري ونوها‬
‫وقال ثعلب العُلْطتان َطوْقٌ وقيل سِمة قال ابن سيده ول أَدري كيف هذا وقال الَزهري‬
‫عِلطا الَمامةِ َطوْقُها ف صفحت عُنقها وأَنشد ببيت حيد بن ثور والعُلْطة القِلدة والعُلْطتان‬
‫ودَعتان تكونان ف َأعْناق الصبيان قال حَُبيْنةُ بن َطرِيف العُكْلِيّ َينْسُبُ بليلى الَخَْيلِيّة جارية‬
‫من ِشعْبِ ذِي ُرعَ ْينِ حَيّاكة َتمْشِي ِبعُلْطََت ْينِ قد خَ َلجَت باجِبٍ وعَ ْينِ يا َق ْومِ َخلّوا بينها وبَيْن‬
‫سمَتي والعُلْطة والعَ ْلطُ سواد‬
‫أَ َشدّ ما خُلّيَ بَ ْينَ اثْنَ ْينِ وقيل عُلْطتاها قُبلها ودُبرها وجعلهما كال ّ‬
‫صفْعةٌ ف وجهه ونعجةٌ عَلْطاء‬
‫صقْر ُ‬
‫ُتطّه الرأَة ف وجهها تَتزيّن به وكذلك الّلعْطةُ وُلعْطةُ ال ّ‬

‫ِبعُرض عنقها ُعلْطةُ سوادٍ وسائرها أَبيض والعِلطُ الُصومة والشرّ والُشاغَبةُ قال التنخل فل‬
‫وال ّلهِ نادَى الَيّ ضَيْفي وأَورد البيت القدّم وقال أَي ل نادَى وا ِلعْلِيطُ ما سقط ورقه من‬
‫ا َلغْصان وال ُقضْبانِ وقيل هو ورق الَ ْرخِ وقيل هو وعاء َثمَر الرخ قال امرؤ القيس لَها أُ ُذنٌ‬
‫صفِرْ واحدته ِإ ْعلِيطةٌ شبه به أُذن الفرس قال ابن بري البيت‬
‫حَشْرةٌ مَشْرةٌ كِإ ْعلِيطِ مَرْخ إِذا ما َ‬
‫للنمر بن َتوْلَب والعِلَْيطُ شجر بالسّراةِ تُعمل منه القِسِيّ قال حيد بن ثور تكادُ فُروعُ العِ ْليَط‬
‫الصّهْبُ َفوْقَنا به وذُرَى الشّرْيانِ والنّيمِ تَ ْلَتقِي واعْلوّطَنِي الرجلُ َلزِمن واشتقّه ابن الَعراب‬
‫حمُ على‬
‫فقال كما يلزم العِلطُ عنق البعي وليس ذلك بعروف والعْ ِلوّاطُ ركوبُ الرأْس والّتقَ ّ‬
‫حمُ على الشيء‬
‫الُمور بغي َروِّيةٍ يقال اعْلوّط فلن رأْسه وقيل العْلوّاط ركوبُ العنق والتق ّ‬
‫حمَ من فوقها واعْ َلوّط الملُ الناقة َيعْ َلوّطُها إِذا‬
‫من فوق واعْ َلوّط الملُ الناقة ركب عُنقها وتقَ ّ‬
‫ط بعيَه اعْ ِلوّاطا إِذا‬
‫تسدّاها لَيضْرِبَها وهو من باب ال ْف ِعوّال مثل الخْ ِروّاطِ والجْلوّاذِ واعْ َلوّ َ‬
‫شوْشَبَ ا ْعشِيشابا لَنا‬
‫تعلّق بعُنقه وعَله وانا ل تنقلب الواو ياء ف الصدر كما انقلبت ف ا ْع َ‬
‫مشدّدة والعْ ِلوّاطُ الَخذ والَبْس والعلوّاطُ رُكوب الركوب عُرْيا قال سيبويه ل يتكلم به‬
‫إِل مزيدا وا َلعْلُوط اسم شاعر وعِلَْيطٌ اسم‬

‫( ‪)7/353‬‬
‫( علبط ) غَنمٌ عُلَبِطةٌ َأوّلا الَمسون والائة إِل ما بلغت من ال ِعدّةِ وقيل هي الكثية وقال‬
‫خصّ به الضأْنَ ورجل عُلَبِطٌ وعُلبِطٌ ضَخْم عظيم‬
‫اللحيان عليه ُعلَبِطةٌ من الض ْأنِ أَي قِطْعة ف َ‬
‫وناقة ُعلَبِطة عظيمة وصدْر عُلَبِطٌ عريض ولب عُلَِبطٌ رائب مُتَكَّبدٌ خاثِرٌ جدّا وقيل كل غليظٍ‬
‫عُلَِبطٌ وكل ذلك مذوف من فُعالِلٍ وليس بأَصل لَنه ل تتوال أَربع حركات ف كلمة واحدة‬
‫والعُلَبِطُ والعُلبِطُ القَطِيعُ من الغنم وقال ما راعَنِي إِل خَيالٌ هابِطا على البُيوت َقوْطَه العُلبِطا‬
‫خيال اسم راعٍ‬

‫( ‪)7/355‬‬
‫( علسط ) العَسْلَطةُ والعَلْسَطة كلم غيُ ذي نِظام وكلم ُمعَلْسطٌ ل نظام له‬

‫( ‪)7/356‬‬
‫( علقط ) العِ ْلقِطُ الِتْبُ قال ابن دريد أَحْسَبه العِلْقةَ‬

‫( ‪)7/356‬‬
‫( عمط ) َعمَطَ عِ ْرضَه َعمْطا واعَْتمَطه عابه ووقع فيه وثَ َلبَه با ليس فيه و َعمَطَ ِنعْمةَ اللّه َعمْطا‬
‫و َعمِطَها َعمْطا ك َغ ِمطَها ل يَشْكُرْها و َكفَرها‬

‫( ‪)7/356‬‬
‫( عمرط ) ال َعمَرّطُ بتشديد الراء الشديد الَسُور وقيل الفيفُ من الفِتْيانِ والمع العَمارِطُ‬
‫صعْلُوكُ الذي ل َيدَعُ شيئا إِل أَخذه وعمّ بعضهم به ال ّلصُوصَ وال ُعمْرُوطُ‬
‫وال ُعمْرُوطُ الارِدُ ال ّ‬
‫ال ّلصّ والمع العَمارِيطُ والعَمارِطةُ وقوم عَمارِطُ ل شيء لم واحدهم ُعمْرُوطٌ و َعمْرَطَ الشيءَ‬
‫أَخذه‬

‫( ‪)7/356‬‬
‫( عملط ) ال ُعمّلِطُ وال َعمَلّطُ بتشديد اللم الشديد من الرّجال والِبل وأَنشد ابن بري ِلنِجاد‬
‫الَ ْيبَري أَما رأَيتَ الرجلَ ال َعمَلّطا يأْكلُ لَحْما بائتا قد َثعِطا ؟ أَكَْثرَ منه الَكل حت خَرِطا فأَكَثرَ‬
‫ا َلذْبُوبُ منه الضّرِطا فظَلّ يَبْكي جَزَعا وفَ ْطفَطَا الَزهري قال أَبو عمرو العَمَلّسُ القويّ على‬
‫شرَطُ‬
‫جمٍ ذي ِكدْنةٍ َعمَلّطِ الُ ْ‬
‫جمْ َ‬
‫شرَطِ َع َ‬
‫السفر وال َعمَلّطُ مثله وأَنشد قَ ّربَ منها كلّ قَ ْرمٍ مُ ْ‬
‫الَُيسّرُ للعمَلِ وبعي َعمَلّطٌ قويّ شديدٌ‬

‫( ‪)7/356‬‬
‫سنُه وقيل هو الطّول عامّة ورجُل عَنَ ْطنَطٌ والُنثى بالاء طويل‬
‫( عنط ) العَنَطُ طولُ العُنُق وحُ ْ‬
‫وأَصل الكلمة عنط فكرّرت قال الليث اشتقاقه من عنط ولكنه أُ ْردِفَ برفي ف َعجُزه وأَنشد‬
‫ص فقال الطويل من الرّجال وف حديث الُتْعةِ فتاة‬
‫َتمْطُو السّرى ِبعُنقٍ عََنطْنَطِ ومن الناس مَن َخ ّ‬
‫مِثْل البَكْرةِ العَنَطْنَطة أَي الطويلة العُنُق مع ُحسْن قوَام وعَنَطُها طُولُ عُنقِها وقَوامها ل يُجعل‬
‫مصدر ذلك إِل العَنَط قال الَزهري ولو جاءَ ف الشعر َعنَطَْنطَتُها ف طول عُُنقِها جاز ذلك ف‬
‫شمٌ َبّينُ الغَشَم ويوم َعصَ ْبصَبٌ بَّينُ العَصابةِ وَأعْنَطَ جاء بولد‬
‫ش ْم َ‬
‫الشعر قال وكذلك أَسد غَ َ‬
‫عَنَ ْطنَط وفرس عََنطْنَطةٌ طويلة قال عََنطْنَط َت ْعدُو به عَنَطَْن َطهْ والعَنَ ْطنَطُ ا ِلبْرِيقُ لطُول عُُنقِه قال‬

‫ابن سيده أَنشدن بعضُ من لقيت َفقَ ّربَ َأكْواسا له وعَنَطْنَطا وجاءَ بُتفّاحٍ كَثيٍ دَوارِكِ‬
‫والعِنْطِيانُ َأوّلُ الشّبابِ وهو ِفعْلِيانٌ بكسر الفاء عن أَب بكر بن السّرّاج‬

‫( ‪)7/356‬‬
‫ط وعُنْبُطةٌ قصي كثي اللحم‬
‫( عنبط ) رجُل عُ ْنبُ ٌ‬

‫( ‪)7/356‬‬
‫شطُ أَيضا السّ ّيءُ الُ ُل ِق ومنه قول‬
‫( عنشط ) العَنْشَطُ ال ّطوِيل من الرّجالِ كالعَشَنّطِ والعَنْ َ‬
‫الشاعر أَتاكَ من الفِتْيانِ أَ ْروَعُ ما ِجدٌ صَبُورٌ على ما نابَه غيُ عَ ْنشَطِ وعَ ْنشَطَ َغضِبَ العَنْشَطُ‬
‫شّنقِ‬
‫الطويلُ وكذلك العَشَنّطُ كالعَ َ‬

‫( ‪)7/356‬‬
‫( عنفط ) العُ ْنفُطُ اللّئِيمُ من الرّجال السّ ّيءُ الُ ُلقِ والعُ ْنفُطُ أَيضا عَناقُ الَرضِ‬

‫( ‪)7/357‬‬
‫( عوط ) قال ابن سيده عاطَتِ الناقةُ َتعُوطُ َعوْطا وتَعوّطَتْ كَتعَيّطَتْ وأَحال على ترجة عيط‬
‫وقال الَزهري قال الكسائي إِذا ل تمل الناقة أَول سنة يَ ْطرُقُها الفحل فهي عائط وحائلٌ فإِذا‬
‫ل تمل السنةَ الُقبلة أَيضا فهي عائطُ عُوطٍ وعُوطَطٍ زاد الوهري وعائطُ عِيطٍ قال وجعها‬
‫ط وعُوطَطٌ وحُولٌ وحُولَلٌ قال ويقال عاطَتِ الناقة َتعُوطُ قال وقال أَبو عبيد‬
‫ط وعِيطَ ٌ‬
‫عُوطٌ وعِي ٌ‬
‫وبعضهم يقول عُوطَطٌ مصدر ول يعله جعا وكذلك حُولَلٌ وقال ال َعدَبّسُ الكِنان يقال َت َعوّطَت‬
‫حمِل وقال ابن بزرج بَكْرة عائطٌ وجعها عِيطٌ وهي َتعِيطُ قال فأَما‬
‫إِذا ُحمِل عليها الفحل فلم تَ ْ‬
‫صوْت إِذا ما َس ِمعْنَه كما‬
‫الت َتعْتاطُ أَرحامُها فعائطُ عُوطٍ وهي من َتعُوط وأَنشد يَ ُر ْعنَ إِل َ‬
‫حنَ ِلعِيطَطٍ وِن ْعمَ فَ ُهنّ الُ ْهجِراتُ‬
‫صوْتِ َأعْيَسا وقال آخر نَجائب أَبْكارٍ َلقِ ْ‬
‫تَ ْر َعوِي عِيطٌ إِل َ‬
‫الَيائرُ وقال الليث يقال للناقة الت ل تمل سنوات من غي عقْر قد اعْتاطتِ اعتياطا فهي‬
‫حمِها أَي اعتاصَتْ قال الوهري يقال اعتاطَتْ‬
‫معْتاطٌ قال وربا كان اعْتِياطُها من كثرة َش ْ‬
‫صدّقا فأُتَ بشاةٍ شافِعٍ فلم يأْ ُخذْها فقال ائتِن ُبعْتاطٍ‬
‫وَتعَوّطَت وَتعَيّطَت وف الديث أَنه بعث ُم َ‬

‫والشافعُ الت معَها ولدُها وربا قالوا اعْتاطَ الَمرُ إِذا اعْتاصَ قال وقد َتعْتاطُ الرأَةُ وناقة عائطٌ‬
‫ط وعُوطٌ من غي أَن يقال عاطَتْ َتعُوطُ وجع العائط عَوائطُ‬
‫وقد عاطَتْ َتعِيطُ عِياطا ونُوق عِي ٌ‬
‫لقّةِ إِل الرّباعِيةِ‬
‫وقال غيه العِيط خِيارُ الِبل وأَفْتاؤُها ما بي ا ِ‬
‫( عيط ) العَيَطُ ‪ :‬طُول العُنق ‪ .‬رجل َأعَْيطُ وامرأَة عَيْطاء ‪ :‬طويلة العُنق ‪ .‬وف حديث الُتْعةِ ‪:‬‬
‫فانطلقتُ إِل امرأَةٍ كأَنا بكرة عَيْطاء العَيْطاء ‪ :‬الطويلة العنق ف اعْتدال وناقة عَيْطاء كذلك‬
‫والذكر َأعَْيطُ والمع عِيطٌ ‪ .‬قال ابن بري عند قوله جل أَعَيطُ وناقة عَيْطاء قال ‪ :‬ويقال عَيّاطُ‬
‫شرِفةٌ‬
‫حمَح مُجَرّب عَيّاط و َهضْبةٌ عَيْطاء ‪ :‬مرتفِعةٌ ‪ .‬وقارةٌ عَيْطاء ‪ :‬مُ ْ‬
‫صمَ ْ‬
‫أَيضا قال الَعشى ‪َ :‬‬
‫اسْتطالتْ ف السماء ‪ .‬وفرس َعيْطاء وخَيْل عِيطٌ ‪ :‬طِوالٌ ‪ .‬و َقصْر َأ ْعيَطُ ‪ :‬مُنِيفٌ وعِزّ أَعيطُ‬
‫صعْبُ الُرَْتقَى رَفِيعُ ورجل َأعَْيطُ ‪ :‬أَبّ‬
‫كذلك على الثَل قال ُأمَّيةُ ‪ :‬نن َثقِيفٌ عِزّنا مَنِيعُ َأعَْيطُ َ‬
‫صمّ كُعوبُه بثَرْوةِ َرهْطِ ا َل ْعيَطِ ا ُلتَ َظ ّلمِ التظ ّلمُ ‪:‬‬
‫مَُتمَنّعٌ قال النابغة العدي ‪ :‬ول يشعر ال ّرمْحُ ا َل َ‬
‫هنا الظا ُل ويوصف بذلك ُحمُرُ الوحْشِ وقيل ‪ :‬الَعيطُ الطويلُ الرأْسِ والعنق وهو سْح ‪ .‬قال‬
‫ابن سيده ‪ :‬و عاطتِ الناقةُ َتعِيطُ عِياطا و َتعَيّطَتْ و اعتاطت ل تمل سِني من غي ُعقْ ٍر وهي‬
‫عائِطٌ من إِبل عُيّطٍ و عِيطٍ و عِيطاتٍ و عُوطٍ الَخية على من قال رُسْل وكذلك الرَأ ُة والعن‬
‫حمِها وقالوا عائطُ عِيطٍ و عُوطٍ و عُوطَطٍ فبالَغوا بذلك ‪.‬‬
‫وربا كان اعْتِياطُ الناقةِ من كثرة شَ ْ‬
‫وف حديث الزكاة ‪ :‬فا ْعمِد إِل عَناق مُعْتاطٍ قال ابن الَثي ‪ :‬ا ُلعْتاطُ من الغنم الت امتنَعت من‬
‫حمِل سنوات من غي ُعقْر والذي جاءَ ف‬
‫سمَنها وكثرة شحمها وهي ف الِبل الت ل َت ْ‬
‫الَبَل ل ِ‬
‫الديث أَن العتاط الت ل تَ ِلدْ وقد حانَ وِلدُها وهذا بلف ما تقدّم ف عَوط و عِيط قال ابن‬
‫الَثي ‪ :‬إِل أَن يريد بالولد المل أَي أَنا ل تمل وقد حان أَن تمل وذلك من حيث معرفة‬
‫سنّها وأَنا قد قاربت السنّ الت يمل مثلها فيها فسمي المل بالولدةِ واليم والتاء زائدتان ‪.‬‬
‫و العُوطَطُ عند سيبويه ‪ :‬اسم ف معن الصدر قلبت فيه الياء واوا ول يعل بنلة بِيض حيث‬
‫خرجت إِل مِثالِها هذا وصارت إِل أَربعة أَحرف وكأَن السم هنا ل ترك ياؤُه ما دام على‬
‫هذه العدة وأَنشد ‪ :‬مُظاهِرة نَيّا عَتِيقا وعُوطَطا فقد أَحْكَما خَلْقا لا مُتبايِنا و العائطُ من الِبل ‪:‬‬
‫البكرة الت أَدْرَك إِن رَحِمها فلم تَ ْلقَحْ وقد اعْتاطَتْ وهي ُمعْتاطٌ والسم العُوطةُ و العُوطَطُ ‪ .‬و‬
‫صمّغَ أَو يَسِيل ‪ .‬و َتعَيّطَتِ‬
‫الّتعَيّط ‪ :‬أَن يَنُْبعَ حجر أَو شجر أَو عود فيخرج منه شِبْه ماء فُي َ‬
‫الذّفْرى بالعَرَقِ ‪ :‬سالت قال الَزهري ‪ :‬وذفرى المل تََتعَيّطُ بالعرَق الَسود وأَنشد ‪َ :‬تعَيّطُ‬
‫ذِفْراها َبوْنٍ كأَنّه ُكحَيْلٌ جرَى من قُ ْن ُفذِ اللّيتِ نابِعُ و عِيطِ عِيطِ ‪ :‬كلمة يُنادَى با عند السّكْر‬
‫أَو الغَلبةِ وقد عَيّطَ ‪ .‬قال الَزهري ‪ :‬عيطِ كلمة يُنادي با الَ ِشرُ عند السّ ْكرِ َيلْهَجُ به عند‬
‫الغلبة فإِن ل يزد على واحدة قالوا ‪ :‬عيّطَ وإِن رجّع قالوا ‪ :‬عَ ْطعَطَ ‪ .‬ويقال ‪َ :‬عيّطَ فلن بفلن‬
‫إِذا قال له عِيط عِيطِ ‪ .‬و التعَيّطُ ‪َ :‬غضَبُ الرجل واخْتِلطُه وتَكَبّرُه قال ذو الرمة ‪ :‬والَبغْيَ من‬
‫ط وقال ‪ :‬التعيط ههنا الَلَب ُة وصِياحُ الَشر بقوله عيط ‪ .‬و مَعْيَط ‪ :‬موضع قال‬
‫َتعَيّطِ العَيّا ِ‬

‫ساعدة بن ُجؤَّيةَ ‪ :‬هلِ اقْتَنَى َحدَثانُ ال ّدهْرِ من أَ َحدٍ كانُوا ِب َمعْيَطَ ل وَخْشٍ ول قَ َزمِ كانوا ف‬
‫موضع نعت لَحد أَي هل َأبْقى حدثانُ الدهرِ واحدا من أُناس كانوا هناك قال ابن جن ‪ :‬مَعْيَطٌ‬
‫مَ ْفعَلٌ من لفظ عَيْطاء و اعْتاطَتْ إِل أَنه شذّ وكان قياسُه الِعلل مَعاطٌ كمَقامٍ ومَباعٍ غي أَن‬
‫هذا الشذوذ ف العَلم أَسهل منه ف النس ونظيه مَرْيَم ومَ ْكوَزة‬

‫( ‪)7/357‬‬
‫سنُ الالِ وف الديث اللهم غَبْطا ل هَبْطا يعن نسأَلُك الغِبْطةَ ونَعوذُ بك‬
‫( غبط ) الغِبْطةُ ُح ْ‬
‫أَن نَ ْهبِطَ عن حالِنا التهذيب معن قولم غَبْطا ل هَبْطا أَنّا نسأَلُك ِنعْمة ُنغْبَطُ با وأَن ل ُتهْبِطَنا‬
‫من الالةِ السَنةِ إِل السيئةِ وقيل معناه اللهم ارْتِفاعا ل اتّضاعا وزيادةً من فضلك ل َحوْرا‬
‫ونقْصا وقيل معناه أَنزلنا مَنْزِلة ُنغْبَطُ عليها وجَنّبْنا مَنازِلَ الُبوطِ والضّعةِ وقيل معناه نسأَلك‬
‫الغِبْطةَ وهي الّنعْمةُ والسّرُو ُر ونعوذُ بك من الذّلّ والُضوعِ وفلن ُمغْتَبِطٌ أَي ف غِبْطةٍ وجائز‬
‫أَن تقول مُغْتَبَطٌ بفتح الباء وقد اغْتَبَطَ فهو ُمغْتَبِطٌ واغُْتبِطَ فهو مُغْتَبَطٌ كل ذلك جائز والغْتِباطُ‬
‫شُكرُ ال ّلهِ على ما أَنعم وأَفضل وَأعْطى ورجل مَغْبوطٌ والغِبْطةُ الَسَرّةُ وقد َأغَْبطَ وغَبَطَ الرجلَ‬
‫سدُ أَن تَتَمنّى ِنعْمته على أَن تتحوّل عنه والغِبْطةُ أَن تَتَمنّى‬
‫سدَه وقيل ال َ‬
‫َيغْبِطُه غَبْطا وغِبْطةً ح َ‬
‫مثل حال ا َلغْبوطِ من غي أَن تُريد زوالا ول أَن تتحوّل عنه وليس بسد وذكر الَزهري ف‬
‫ترجة حسد قال الغَبْطُ ضرْب من السَد وهو أَخفّ منه أَل ترى أَن النب صلّى اللّه عليه وسلّم‬
‫سدِ الذي‬
‫لا سئل هل َيضُرّ الغَبْطُ ؟ قال نعم كما يضرّ الَبْطُ فأَخب أَنه ضارّ وليس كضَرَرِ ال َ‬
‫لبْطُ ض ْربُ ورق الشجر حت يَتَحاتّ عنه ث يَسَْتخْ ِلفَ‬
‫يتمن صاحبُه زَيّ النعمةِ عن أَخيه وا َ‬
‫من غي أَن يضرّ ذلك بأَصل الشجرة وَأغْصانا وهذا ذكره الَزهري عن أَب عبيدة ف ترجة‬
‫غبط فقال سُئل النبّ صلّى اللّه عليه وسلّم هل يضرّ الغَبْطُ ؟ فقال ل إِلّ كما يضرّ العِضاهَ‬
‫سدَ الاصّ وروي عن ابن السكيت قال غََبطْتُ الرجل َأ ْغبِطُه غَبْطا إِذا‬
‫الَ ْبطُ وفسّر الغبطَ ال َ‬
‫اشتهيْتَ أَن يكون لك مثلُ ما لَه وأَن ل يَزول عنه ما هو فيه والذي أَراد النب صلّى اللّه عليه‬
‫سدِ وأَنّ ما يلحق الغابِطَ من الضّررِ الراجعِ إِل نُقصان الثواب‬
‫وسلّم أَن الغَبْط ل يضرّ ضرَر ال َ‬
‫دون الِحْباط بقدر ما يلحق العِضاه من خبط ورقها الذي هو دون قطعها واستئصالا ولَنه‬
‫يعود بعد البط ورقُها فهو وإِن كان فيه طرَف من السد فهو دونه ف ا ِلثْم وأَصلُ السدِ‬
‫القَشْر وأَصل الغَبْطِ الَسّ والشجر إِذا قُشِر عنها لِحاؤها يَِبسَت وإِذا خُبِط ورقُها استخلَف‬
‫دون يُبْس الَصل وقال أَبو َعدْنان سأَلت أَبا زيد النظلي عن تفسي قول سيدنا رسول اللّه‬
‫صلّى اللّه عليه وسلّم أَيضر الغبطُ ؟ قال نعم كما َيضُرّ العِضاهَ البطُ فقال الغبْط أَن ُيغْبَطَ‬
‫الِنسا ُن وضَرَرُه إِيّاه أَن ُتصِيبَه نفس فقال الَبانّ ما أَحسنَ ما اسَتخْرجها ُتصِيبه العيُ فتُغيّر‬

‫حالُه كما ُتغَيّرُ العِضاهُ إِذا تاتّ ورقُها قال والغْتِباطُ الفَ َرحُ بالنّعمة قال الَزهري الغَبْطُ ربا‬
‫حذُورةِ وهي الِصابةُ بالعي قال والعرب تُكنّي‬
‫جأَةِ ا َل ْ‬
‫جلَبَ إِصابةَ عي با َلغْبُوطِ فقام مَقام النّ ْ‬
‫عن السد بالغَبْط وقال ابن الَعراب ف قوله أَيضر الغبط ؟ قال نعم كما يضر البط قال الغبْط‬
‫سدُ قال الَزهري وفرَق ال ّلهُ بي الغَبط والَسد با أَنزله ف كتابه لن تدبّره واعْتَبه فقال عزّ‬
‫ال َ‬
‫من قائل ول تَتَمّنوْا ما َفضّلَ ال ّلهُ به بعضَكم على بعضٍ للرّجالِ َنصِيب ما اكَْتسَبُوا وللنساءِ‬
‫س ْبنَ واسأَلوا اللّه من فضله وف هذه الية بيان أَنه ل يوز للرجل أَن يََتمَنّى إِذا‬
‫َنصِيبٌ ما اكْتَ َ‬
‫رأَى على أَخيه السلم نِعمة أَنعم اللّه با عليه أَن تُ ْزوَى عنه وُيؤْتاها وجائز له أَن يتمن مثلها بل‬
‫َت َمنّ ل َزيّها عنه فالغَبْط أَن يَرى ا َلغْبُوطَ ف حال حسَنة فيتمن لنفسه مثلَ تلك الالِ السنة من‬
‫سدُ‬
‫غي أَن يتمن زوالا عنه وإِذا سأَل ال ّلهَ مثلها فقد انتهى إِل ما َأمَرَه به و َرضِيَه له وأَما ال َ‬
‫فهو أَن يشتهِيَ أَن يكون له مالُ الحسود وأَن يزول عنه ما هو فيه فهو يَ ْبغِيه الغَوائلَ على ما‬
‫حسُدون الناس‬
‫سنِ الال ويتهد ف إزالتها عنه َبغْيا وظُلما وكذلك قوله تعال أَم يَ ْ‬
‫أُوتِيَ من حُ ْ‬
‫على ما آتاهم اللّه من فضله وقد قدّمنا تفسي السد مُشعبَا وف الديث على مَنابِرَ من نور‬
‫َيغْبِطُهم أَهلُ المْع ومنه الديث أَيضا يأْت على الناسِ زمان ُيغْبَطُ الرجلُ بالوَحْدةِ كما ُيغْبَطُ‬
‫اليوم أَبو العَشرة يعن كان الَئمة ف صدْر الِسلم َيرْزُقون عِيال السلمي وذَرارِيّهم من بيتِ‬
‫الال فكان أَبو العَشرة مَغْبُوطا بكثرة ما يصل إِليهم من أَرزاقهم ث يَجيء بعدَهم أَئمة َيقْطَعون‬
‫خفّة ا َلؤُونةِ ويُرْثَى لصاحبِ العِيال وف حديث الصلة أَنه‬
‫ذلك عنهم فَُيغْبَطُ الرجلُ بالوحْدةِ ِل ِ‬
‫ح ِملُهم على‬
‫جاء وهم يُصلّون ف جاعة فجعل ُيغَبّطُهم قال ابن الَثي هكذا روي بالتشديد أَي يَ ْ‬
‫الغَبْطِ ويعل هذا الفعل عندهم ما ُيغْبَطُ عليه وإِن روي بالتخفيف فيكون قد غََبطَهم لتقدّمِهم‬
‫وسَ ْبقِهم إِل الصلة ابن سيده تقول منه غََبطْتُه با نالَ َأغْبِطُه غَبْطا وغِبْطةً فاغْتََبطَ هو كقولك‬
‫مَنَعْتُه فامْتنَع وحبستُه فاحتبس قال حُ َريْثُ بن جَبلةَ ال ُعذْريّ وقيل هو لعُشّ بن لَبِيدٍ العذري‬
‫وبَيْنَما الَرءُ ف الَحْياءِ ُمغْتَبِطٌ إِذا هُو ال ّرمْسُ َتعْفُوه الَعاصِيُ أَي هو مُغْتَِبطٌ قال الوهري هكذا‬
‫شدَنِيه أَبو سعِيد بكسر الباء أَي مَغْبُوطٌ ورجل غَابطٌ من قومٍ غُبّطٍ قال والنّاس بي شامِتٍ‬
‫أَْن َ‬
‫ط وغَبَطَ الشاةَ والناقةَ َيغْبِطُهما غَبْطا جَسّهُما لينظر ِسمَنَهما من هُزالِهِما قال رجل من بن‬
‫وغُبّ ِ‬
‫عمرو ابن عامر يهْجُو قوما من سُ َليْم إِذا َتحَلّيْتَ غَلّقا ِلَتعْرِفَها لحَتْ من الّل ْؤمِ ف َأعْناقِه‬
‫الكُتب‬
‫( * قوله « ف أعناقه » أَنشده شارح القاموس ف مادة غلق أَعناقها )‬
‫إِن وأَتْيِي ابنَ غَلّقٍ لَيقْرِيَن كالغابطِ الكَلْبِ يَ ْبغِي الطّ ْرقَ ف الذّنَبِ وناقة غَبُوطٌ ل ُيعْرَف‬
‫جسّ باليد وغَبَطْتُ الكَبْش َأغْبطُه غَبْطا إِذا َجسَسْتَ أَليته لتَنْظرَ أَبه طِ ْرقٌ‬
‫طِرْقُها حت ُتغْبطَ أَي تُ َ‬
‫أَم ل وف حديث أَب وائ ٍل فغَبَطَ منها شاةً فإِذا هي ل ُت ْنقِي أَي َجسّها بيده يقال غََبطَ الشاةَ إِذا‬
‫َلمَسَ منها الَوضع الذي ُيعْرَف به ِسمَنُها من هُزالا قال ابن الَثي وبعضهم يرويه بالعي الهملة‬

‫فإِن كان مفوظا فإِنه أَراد به الذبح يقال اعْتَبَطَ الِبلَ والغنم إِذا ذبها لغي داء وَأغْبَطَ النباتُ‬
‫غَطّى الَرض وكثفَ وتَدانَى حت كأَنه من حَبّة واحدة وأَرض مُغْبَطةٌ إِذا كانت كذلك رواه أَبو‬
‫حنيفة والغَبْطُ والغِبْطُ القَبضاتُ ا َلصْرُومةُ من الزّرْع والمع غُُبطٌ الطائِفيّ الغُبُوطُ القَبضاتُ‬
‫صدُ البُرّ وُضِعَ َق ْبضَة قَبْضة الواحد غَبْط وغِبْط قال أَبو حنيفة الغُبوطُ القَبَضاتُ‬
‫الت إِذا ُح ِ‬
‫شدّ عليه‬
‫الَحْصودةُ التَفرّقةُ من الزّرْع واحدها غبط على الغالب والغَبِيطُ الرّحْلُ وهو للنساء ُي َ‬
‫الوْدَج والمع غُبُطٌ وأَنشد ابن برّيّ ل َوعْلةَ الَ ْرمِ ّي وهَلْ تَ َركْت نِساء الَيّ ضاحِيةً ف ساحةِ‬
‫الدّارِ َيسَْتوْ ِقدْنَ بالغُبُطِ ؟ وَأغَْبطَ الرّحْلَ على ظهر البعي ِإغْباطا وف التهذيب على ظهر الدابةِ‬
‫ب منْ َأنْدابهِ‬
‫أَدامه ول ُيطّه عنه قال حيد الَرقط ونسبه ابن بري لَب النجمِ وانَْتسَفَ الالِ َ‬
‫لمّى دامتْ وف حديث‬
‫َإغْباطُنا الَيْسَ على َأصْلبِه َجعَل كل جُزْء منه صُلْبا وَأغْبَطَتْ عليه ا ُ‬
‫لمّى أَي لَ ِزمَتْه وهو من وضْع‬
‫مرضِه الذي قُِبضَ فيه صلّى اللّه عليه وسلّم أَنه َأغَْبطَتْ عليه ا ُ‬
‫لمّى الَحْمومَ أَياما قيل َأغْبَطَتْ عليه وأَ ْر َدمَتْ‬
‫الغَبِيط على المل قال ا َلصْمعيّ إِذا ل تفارق ا ُ‬
‫وَأ ْغمَطَتْ باليم أَيضا قال الَزهري وا ِلغْباطُ يكون لزما وواقعا كما ترى ويقال َأغْبَطَ فلنٌ‬
‫سحُ َلمّا حاَلفَ ا ِلغْباطَا‬
‫الرّكوب إِذا لَزِمه وأَنشد ابن السكيت حتّى تَرَى الَبجْباجةَ الضّيّاطا َيمْ َ‬
‫ط ومُ ْغمِطٌ أَي دائم ل يَسْتَريحُ وقد َأغَْبطُوا‬
‫بالَرْفِ مِنْ سا ِعدِه الُخاطا قال ابن شيل سي ُمغْبِ ٌ‬
‫ضعُوا الرّحالَ عنها ليلً ول نارا أَبو خَيْرةَ َأغْبَطَ علينا الطَرُ‬
‫على ُركْبانِهم ف السيْرِ وهو أَن ل َي َ‬
‫وهو ثبوته ل ُيقْلعُ بعضُه على أَثر بعض وَأغْبَطَتْ علينا السماء دام مَ َطرُها واّتصَلَ وسَماء غَبَطَى‬
‫دائمةُ الطر والغَبيطُ الَ ْركَبُ الذي هو مثل أُ ُكفِ البَخاتِيّ قال الَزهري وُيقَبّبُ بِشِجارٍ ويكون‬
‫للحَرائِر وقيل هو َقتَبةٌ ُتصْنَعُ على غي صَنْعةِ هذه القْتاب وقيل هو رَحْل َقتَبُه وأَحْناؤه واحدة‬
‫ط وقولُ أَب الصّلْتِ الّثقَفِيّ َي ْرمُونَ عن عَتَلٍ َكأَنّها غُُبطٌ ِب َزمْخَرٍ ُيعْجِلُ الَ ْرمِيّ ِإعْجال‬
‫والمع ُغبُ ٌ‬
‫يعن به خشَب الرّحالِ وشبّه القِسِيّ الفارِسّيةَ با الليث فرس ُمغْبَطُ الكاثِبة إِذا كان مرتفع‬
‫الِ ْنسَجِ شبّه بصنعة الغبيط وهو رحْل َقتَبُه وأَحْناؤه واحدة قال الشاعر ُمغْبَط الارِكِ مَحْبُوك‬
‫ط وهو الوضع الذي يُو َطأُ‬
‫ال َكفَلْ وف حديث ابن ذِي يَزَنَ كأَنّها غُبُطٌ ف َزمْخَرٍ الغُبُطُ جع غَبي ٍ‬
‫للمرأَة على البعي كا َلوْدَج يعمل من خشب وغيه وأَراد به ههنا أَ َحدَ أَخشابه‬
‫( * قوله « أحد أَخشابه » كذا بالصل وشرح القاموس والذي ف النهاية آخر أخشابه ) شبه‬
‫به القوس ف انْحِنائها والغَبِيطُ أَرْض مُ ْطمَئنة وقيل الغَبِيطُ أَرض واسعةٌ مستوية يرتفع طَرفاها‬
‫شقّ ف القُفّ كالوادي ف السّعةِ وما بي الغَبي َط ْينِ يكون ال ّروْضُ‬
‫والغَبِيطُ مَسِيلٌ من الاء َي ُ‬
‫والعُشْبُ والمع كالمع وقوله َخوّى قَليلً غَي ما اغْتِباطِ قال ابن سيده عندي َأنّ معناه ل‬
‫يَ ْركَن إِل غَبيطٍ من الَرض واسعٍ إِنا خوّى على مكانٍ ذي ُعدَواء غيِ مطمئن ول يفسره ثعلب‬
‫ول غيه وا ُلغْبَطة الَرض الت خرجت أُصولُ بقْلِها مُتدانِيةً والغَبِيطُ موضع قال أَوس بن حجر‬
‫فمالَ بِنا الغَبِيطُ بِجانِبَيْه علَى أَرَكٍ ومالَ بِنا أُفاقُ والغَبِيطُ اسم وادٍ ومنه صحراء الغَبِيطِ وغَبِيطُ‬

‫ا َلدَرةِ موضع وَي ْومُ غَبِيطِ الدرة يومٌ كانت فيه وقْعة لشَيْبانَ وتَميمٍ غُلِبَتْ فيه شَيْبانُ قال فإِنْ‬
‫َتكُ ف َي ْومِ العُظالَى مَلمةٌ َفَي ْومُ الغَبِيطِ كان أَخْزَى وأَْلوَما‬

‫( ‪)7/358‬‬
‫( غطط ) غَطّه ف الاء َيغُطّه ويَغِطّه َغطّا غَطّسَه و َغمَسَه و َمقَلَه و َغ ّوصَه فيه واْنغَطّ هو ف الاء‬
‫اْنغِطاطا إِذ اْن َقمَس فيه بالقاف وتَغاطّ القومُ يَتَغاطّونَ أَي يَتَماقَلُون ف الاء وف حديث ابتداء‬
‫الوَحْي فأَخَذن جِبيلُ َفغَطّنِي الغَطّ ال َعصْرُ الشديد والكَبْسُ ومنه الغَطّ ف الاء الغَوْصُ قيل إِنا‬
‫غَطّه ِليَخَْتبِره هل يقول من تلقاء نفسه شيئا وف حديث زيد بن الطاب وعاصم بن عمر أَنما‬
‫كانا يَتغاطّانِ ف الاء وعمر ينظر أَي َيتَغامَسانِ فيه َيغُطّ كلّ واحد منهما صاحِبَه وغَطّ ف نومه‬
‫شقْشقةِ وقيل َهدَرَ ف غي الشقشقة قال‬
‫َيغِطّ َغطِيطا َنخَرَ وغطّ البعيُ يغِطّ َغطِيطا أَي َهدَرَ ف ال ّ‬
‫وإِذا ل يكن ف الشقشقة فهو َهدِيرٌ وف الديث وال ّلهِ ما َيغِطّ لنا بعي غطّ البعيُ هدَر ف‬
‫خيُه وف الديث‬
‫شقْشقةِ والناقةُ تَ ْهدِرُ ول َتغِطّ لَنه ل ِشقْشِقةَ لَها وغَطِيطُ النائمِ وا َلخْنوقِ نَ ِ‬
‫ال ّ‬
‫أَنه نامَ حت ُسمِعَ َغطِيطُه هو الصوت الذي يرج مع نفس النائم وهو ترديده حيث ل يد‬
‫حمَرّ الوجهِ َيغِطّ‬
‫مَساغا وغَطّ َيغِطّ غَطّا وغَطِيطا فهو غائطٌ وف حديث نزول الوحي فإِذا هو مُ ْ‬
‫وغطّ الفَهْد والنّمرُ والُبارى ص ّوتَ والغَطاط القَطا بفتح الغي وقيل ضَرْب من القطا واحدته‬
‫غَطاطةٌ قال الشاعر فأَثارَ فارِطُ ُهمْ غَطاطا جُثّما َأصْواتُها كتَرا ُطنِ الفُ ْرسِ وقيل القَطا ضرْبانِ‬
‫فالقِصارُ الَرجلِ الصفْرُ الَعناقِ السودُ القوادِم الصّهْبُ الَوافِي هي ال ُكدْرِّيةُ والُونِّيةُ والطّوالُ‬
‫الَرجلِ البيضُ البطونِ الغُبْرُ الظهورِ الواسعةُ العُيونِ هي الغَطاطُ وقيل الغطاط ضرب من الطي‬
‫ليس من القطا هنّ غُبْر البطونِ والظهورِ والَبدان سودُ الَجنحة وقيل سودُ بطونِ الَجنحةِ‬
‫طِوالُ الَرجل وا َلعْناقِ لِطافٌ وبأَ ْخ َدعَيِ الغَطاطةِ مثلُ الرّ ْق َمتَ ْينِ خَطّانِ أَسود وأَبيض وهي‬
‫لطيفة فوق الُكّاء وإِنا تُصادُ بالفخّ ليس تكون أَسْرابا أَكثر ما تكون ثلثا أَو اثنتي ولن‬
‫أَصوات وهنّ غُثْم ووصفها الوهري بذه الصفة على أَنا ضرب من القطا وقيل الغَطاطُ طائر‬
‫صفَرّةَ‬
‫وف التهذيب القطا ضربانِ جُونِيّ وغَطاطٌ فالغَطاطُ منها ما كان أَسودَ باطِن الناح ُم ْ‬
‫الُلوق قَصيَة الَرجل ف ذَنَبِها‬
‫( * هكذا ف الَصل ذكّرَ َأوّلً ف قوله ما كان اسود باطن الناح ث أنّث )‬
‫رِيشتانِ أَطولُ من سائر الذنب التهذيب الغَطاغِطُ إِناثُ السّخْلِ قال الَزهري هذا تصحيف‬
‫ط وعُ ْتعُتٌ قاله ابن الَعراب وغيه والغُطاطُ بضم‬
‫وصوابه العَطاعِطُ بالعي الهملة الواحد عُ ْطعُ ٌ‬
‫الغي الصبح وقيل ا ْختِلطُ ظَلم آخر الليل بِضياء َأوّل النهار وقيل بقية من سواد الليل وقيل‬
‫هو أَول الصبح وأَنشد أَبو العباس ف الغُطاطِ قامَ إِل أَدْماءَ ف الغُطاطِ َيمْشِي ِبمِثْلِ قائمِ‬

‫ط وقال رؤْبة يا أَيّها الشّا ِحجُ بالغُطاطِ إِنّي لوَرّادٌ على الضّناطِ والضّناطُ الكثرة والزّحامُ‬
‫الفُسْطا ِ‬
‫وقول الذل يََتعَطّفون على الُضافِ ولو رََأوْا أُولَى الوَعاوِعِ كالغُطاطِ ا ُلقْبِلِ روي بالفتح‬
‫والضم فمن رَوى بالفتح أَراد أَنّ َعدِيّ القومِ َي ْهوَوْنَ إِل الَرْب هوِيّ الغَطاطِ يشبههم بالقَطا‬
‫سدَفِ ونسب الوهريّ هذا البيت لبن أَحْمر و َخ ّطأَه ابن‬
‫ومن رواه بالضم أَراد أَنم كَسوادِ ال ّ‬
‫جفِلُون عن الُضافِ إِذا رأَوا أُول الوَعاوِعِ كالغُطاط‬
‫بَرّي وقال هو لَب كبي ا ُلذَلّ وأَنشده ل ُي ْ‬
‫القبل فإِما أَن يكون البيت بعينه أَو هو لشاعر آخر وقال ثعلب الغُطاط والغَطاطُ السّحَرُ ابن‬
‫الَعراب ا َلغَطّ الغَنِيّ قال الَزهري شكّ الشيخ ف ا َلغَطّ الغن والغَ ْطغَطةُ حِكاية صوتِ ال ِقدْر‬
‫ف الغلَيَا ِن وما أَبها وقيل هو اشتداد غَلَيانِها وقد َغ ْطغَطَت فهي مُغَ ْطغِطة والغَطغطة يكى با‬
‫ضرب من الصوت وا ُلغَ ْطغِ َطةُ القِدْر الشديدةُ الغليان وف حديث جابر وِإنّ ُب ْرمَتَنا لََتغِطّ أَي‬
‫َتغْلِي ويُسمع َغطِيطُها وغَ ْطغَطَ البحرُ غَلَتْ أَمواجُه وغَ ْطغَطَ عليه النومُ غلَب‬

‫( ‪)7/362‬‬
‫( غطمط ) الغَ ْط َم َطةُ اضْطِرابُ ا َلمْواج وبر غُطامِطٌ وغَ َطوْمَطٌ و َغ ْطمَطِيطٌ عظيمٌ كثي الَمواجِ‬
‫منه والغُطامِطُ بالضم صوت َغلَيانِ مَ ْوجِ البحر وقد قيل إِن اليم زائدة قال الكميت كَأنّ‬
‫الغُطامِطَ من غَلْيها أَراجِيزُ أَسْلَم َتهْجُو غِفارا وها قبيلتان كانت بينهما مُهاجاة والغَ ْطمَ َطةُ‬
‫صوت السيل ف الوادِي والّتغَ ْطمُطُ والغَ ْطمَطِيطُ الصوتُ وسعت للماء غُطامِطا وغَ ْطمَطِيطا‬
‫قال وقد يكون ذلك ف الغَلَيا ِن و َغ ْطمَطَتِ ال ِقدْر وتغَ ْطمَطَت اشَْتدّ غَلَيانُها والُغ ْطمِطةُ ال ِقدْر‬
‫الشديدةُ الغَلَيانِ والَتغَ ْطمُطُ صوت معه بَح‬

‫( ‪)7/363‬‬
‫( غلط ) الغَلَطُ أَن َتعْيا بالشيء فل َتعْرِفَ وجه الصواب فيه وقد غَلِطَ ف المر َيغْلَطُ غَلَطا‬
‫وَأغْلَطَه غيه والعرب تقول غَ ِلطَ ف مَنْ ِطقِه وغَلِتَ ف الِساب غَلَطا وغَلَتا وبعضهم يعلُهما‬
‫لغتي بعنً قال والغَلَطُ ف الِساب وكلّ شيءٍ والغَلَتُ ل يكون إِل ف الساب قال ابن سيده‬
‫ورأَيت ابن جن قد جعَه على غِلطٍ قال ول َأدْري و ْجهَ ذلك وقال الليث الغَلَطُ كل شيءٍ َيعْيا‬
‫الِنسان عن جهة صوابه من غي تعمد وقد غالَطَه مُغالَطةً وا َلغْلَطةُ وا ُلغْلُوطةُ الكلم الذي‬
‫ُيغْلَطُ فيه ويُغالَطُ به ومنه قولم َحدّثْتُه حديثا ليس بالَغالِيطِ والتغْلِيطُ أَن تقول للرجل َغلِطْتَ‬
‫وا َلغْلَطةُ وا ُلغْلُوطةُ ما يُغالَطُ به من السائل والمع الَغالِيطُ وف الديث أَنه صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم نَهى عن الغَلُوطاتِ وف رواية ا ُلغْلُوطاتِ قال الرويّ الغَلُوطاتُ تُركت منها المزة كما‬

‫حمَرُ بترك المزة قال وقد غَلِطَ مَن قال إِنا جع َغلُوطةٍ وقال الطاب يقال مسأَلة‬
‫تقول جاء لَ ْ‬
‫غَلُوطٌ إِذا كان ُيغْلَطُ فيها كما يقال شاة َحلُوبٌ وفرَس َركُوب فإِذا جعلتها اسا ِز ْدتَ فيها الاء‬
‫فقلت غَلُوطة كما يقال حَلوبة ورَكوبة وأَراد السائل الت يُغالَطُ با العلماء لَيزِلّوا فيَهِيجَ بذلك‬
‫شَرّ وفِتنة وإِنا نَى عنها لَنا غي نافعة ف الدّين ول تكاد تكون إِل فيما ل يقع ومثله قول ابن‬
‫مسعود أَْنذَرْتُكم صِعابَ الَنْطِق يريد السائلَ الدّقيقةَ الغامِضةَ فأَما ا ُلغْلُوطاتُ فهي جع ُأغْلوطة‬
‫أُفْعولة من الغَلَط كالُ ْحدُوثةِ وا ُلعْجُوبةِ‬

‫( ‪)7/363‬‬
‫( غمط ) َغمْطُ الناسِ ا ْحتِقارُهم والِزْراءُ بم وما أَشبه ذلك و َغمَطَ الناسَ َغمْطا احَْتقَرَهم‬
‫صغَرهم وكذلك َغ َمضَهم وف الديث إِنّما ذلك مَن َس ِفهَ ال ّق وغمَط الناسَ يعن أَن يرى‬
‫واسَْت ْ‬
‫القّ َسفَها وجَهْلً ويَحَْتقِرَ الناسَ أَي إِنا البغْيُ ِفعْلُ مَن َس ِفهَ وغمط ورواه الَزهري الكِ ْبرُ أَن‬
‫س َفهَ القّ وَت ْغمَطَ الناسَ ال َغمْطُ السْتِهانة والسْتِحقا ُر وهو مثل ال َغ ْمصِ و َغمِطَ الّنعْم َة والعافيةَ‬
‫تَ ْ‬
‫بالكسر َي ْغمَطُها َغمْطا ل َيشْكُرها و َغمِطَ عَ ْيشَه و َغمَطَه بالفتح أَيضا َي ْغمِطُه َغمْطا بالتسكي‬
‫فيهما بَطِرَه و َحقَرَه وقال بعض الَعراب ا ْغَتمَطْتُه بالكلم واغَْتطَ ْطتُه إِذا عَ َلوْتَه وقَهَرْتَه و َغمِطَ‬
‫القّ جَحده و َغمِطَه َغمْطا ذَبه وال َغمْطُ الطمئنّ من الَرض كال َغ ْمضِ وَت َغمّطَ عليه ترابُ البيتِ‬
‫ج والفعل يُغامِطُ قال الشاعر َغمُط‬
‫أَي َغطّاه حت قتلَه وال َغمْطُ والُغامَطةُ ف الشّرْب كال َغمْ ِ‬
‫غَمالِيطَ َغمَلّطات ورواه ابن الَعراب َغمْج غَمالِيجَ َغمَلّجات والعن واحد وا ِلغْماطُ الدّوامُ‬
‫لمّى كَأغْبَطَت وف الديث أَصابَتْه ُحمّى ُم ْغمِطةٌ أَي لزِمةٌ دائمة‬
‫واللّزومُ وَأ ْغ َمطَت عليه ا ُ‬
‫واليم بدل من الباء يقال َأغَْبطَت عليه المّى إِذا دامت وقيل هو من ال َغمْطِ ُكفْرانِ الّنعْمةِ‬
‫وسَتْرِها لَنا إِذا غَشَِيتْه فكأَنا سَتَرت عليه وَأ ْغمَطَتِ السماء وَأغَْبطَت دام مطرُها وسَماء‬
‫َغمَطى دائمة الطر ك َغبَطى‬

‫( ‪)7/364‬‬
‫خمُ الاف وأَنشد لرير‬
‫( غمرط ) التهذيب ف الرباعي أَبو سعيد الضّرا ِطمِيّ من الَركابِ الض ْ‬
‫تُوا ِجهُ َبعْلَها بضُرا ِطمِيّ كأَنّ على مَشافِرِه ضَبابا ورواه ابن شيل تُنازِعُ َزوْجَها بغُمارِطِيّ كَأنّ‬
‫على مَشافِره حَبابا‬
‫( * وهو ف ديوان جرير‬

‫تواجه بعلها بعضارتّ ‪ ...‬كَأنّ على مشافرِه جُبابا )‬
‫وقال غُمارِطِيّها فَرْجها‬

‫( ‪)7/364‬‬
‫( غملط ) ال َغمَلّطُ الطويلُ العُنق‬

‫( ‪)7/364‬‬
‫( غوط ) ال َغوْطُ الثّريدةُ والّت ْغوِيطُ ال ّل ْقمُ منها وقيل التغويط ِع َظمُ ال ّل ْقمِ وغاطَ َيغُوط َغوْطا َحفَر‬
‫وغاطَ الرجلُ ف الطّي ويقال ا ْغوِطْ بئرك أَي أَْب ِعدْ َقعْرَها وهي بئر َغوِيطة بعيدة القعر وال َغوْطُ‬
‫والغائطُ ا ُلتّسِعُ من الَرض مع ُط َمأْنينةٍ وجعه َأغْواطٌ وغُوطٌ وغِياطٌ وغِيطاتٌ صارت الواو ياء‬
‫لوْفِ َأغْبَرَ ذِي غِياطِ‬
‫شرُ الرّكْبانُ فيه َبعِيدِ ا َ‬
‫لنكسار ما قبلها قال التنخل الذل وخَ ْرقٍ ُتحْ َ‬
‫ح ّدثُ‬
‫لنّ فيها أَي َت َ‬
‫ح ّدثُ ا ِ‬
‫ح ّدثُ غِيطانُه َحدِيثَ العَذارى بأَسْرارِها إِنا أَرادَ َت َ‬
‫وقال وخَرْقٍ تَ َ‬
‫سمَعُ للجنّ بهِ زيزِيزَها هَتامِلً مِن رِزّها وهَيْنَما قال ابن بري َأغْواطٌ‬
‫ِجنّ غِيطانِه كقول الخر َت ْ‬
‫جع َغوْطٍ بالفتح لغة ف الغائط وغِيطانٌ جع له أَيضا مثل َثوْرٍ وثِيانٍ وجع غائطٍ أَيضا مثل‬
‫ط وغوطٌ فهو مثل شارِفٍ وشُرْفٍ وشاهد الغَوط بفتح الغي قول الشاعر‬
‫جانّ وجِنّانٍ وأَما غائ ٌ‬
‫وما بينَها والَرضِ َغوْطٌ نَفانِف ويروى َغوْلٌ وهو بعن الُبعْد ابن شيل يقال للَرضِ الواسعةِ‬
‫ص ّوبِ ولَب ْعضِها أَسنادٌ وف‬
‫ال ّدعْوةِ غائطٌ لَنه غاطَ ف الَرض أَي دخَل فيها وليس بالشديد الت َ‬
‫س ّدتْ يَنابِيعُ الغَوْطِ الَكبِ وأَبوابُ‬
‫قصة نوح على سيدنا ممد وعليه الصلة والسلم واْن َ‬
‫ط ولوضع قَضاء الاجة‬
‫السماء ال َغوْطُ ُع ْمقُ الَرضِ الَبْعدُ ومنه قيل للم ْطمَئنّ من اَلَرض غائ ٌ‬
‫سعَ فيه حت صار‬
‫خفِض من الَرض حيث هو أَستر له ث اتّ َ‬
‫غائط َلنّ العادة أَن َي ْقضِيَ ف ا ُلنْ َ‬
‫جوِ نفْسِه قال أَبو حنيفة من بواطن الَرض الُنْبِتةِ الغِيطانُ الواحد منها غائطٌ وكلّ‬
‫يطلق على الن ْ‬
‫حدَرَ ف الَرض فقد غاطَ قال وقد زعموا َأنّ الغائط ربا كان فَرْسخا وكانت به الرّياضُ‬
‫ما انْ َ‬
‫ويقال أَتى فلن الغائطَ والغائطُ الطمئن من الَرض الواسعُ وف الديث تنِل ُأمّت بغائطٍ‬
‫يسمونه الَبصْرةَ أَي بَ ْطنٍ مُ ْط َمِئنّ من الَرض والت ْغوِيطُ كناية عن ال َدثِ والغائطُ اسم ال َعذِرة‬
‫نفْسها لَنم كانوا يُ ْلقُونا بالغِيطان وقيل لَنم كانوا إِذا أَرادوا ذلك أَتوا الغائط وقضوا الاجة‬
‫فقيل لكل مَن قضى حاجتَه قد أَتى الغائط يُكنّى به عن العذرة وف التنيل العزيز أَو جاء أَحد‬
‫منكم من الغائط وكان الرجل إِذا أَراد التَّبرّزَ ارْتادَ غائطا من الَرض َيغِيبُ فيه عن أَعي الناس‬
‫ث قيل للبِرازِ َنفْسِه وهو ال َدثُ غائط كناية عنه إِذ كان سببا له وَت َغوّط الرجل كناية عن‬

‫الِراءة إِذا أَحدث فهو مَُتغَوّط ابن جن ومن الشاذّ قراءة من قرأَ أَو جاء أَحد منكم من الغَيْطِ‬
‫يوز أَن يكون أَصله َغيّطا وأَصله غَ ْيوِطٌ فخفف قال أَبو السن ويوز أَن يكون الياء واوا‬
‫للمُعاقبةِ ويقال ضرب فلن الغائطَ إِذا تبَرّزَ وف الديث ل يذهَب الرّجلنِ َيضْرِبان الغائطَ‬
‫يتحدّثانِ أَي َي ْقضِيانِ الاج َة وها يتحدّثان وقد تكرر ذكر الغائط ف الديث بعن الدَث‬
‫والكان وال َغوْطُ َأ ْغ َمضُ من الغائطِ وأَب َعدُ وف الديث َأنّ رجلً جاءه فقال يا رسولَ اللّه قل‬
‫حسِنوا مُخالَطت أَراد أَهل الوادي الذي َينْزِلُه وغاطَت أَنْساعُ الناقةِ َتغُوطُ َغوْطا‬
‫َلهْلِ الغائط يُ ْ‬
‫لَزِقَتْ ببطنها فدخلت فيه قال قيس بن عاصم سََتخْ ِطمُ َسعْدٌ والرّبابُ أُنُوفَكم كما غاطَ ف َأنْفِ‬
‫ال َقضِيبِ جَرِيرُها ويقال غاطَتِ الَنْساعُ ف دَفّ الناقةِ إِذا تبينت آثارُها فيه وغاطَ ف الشيء‬
‫َيغُوطُ وَيغِيطُ دخل فيه يقال هذا رمل َتغُوطُ فيه الَقْدامُ وغاطَ الرجلُ ف الوادي َيغُوطُ إِذا غاب‬
‫فيه وقال الطّ ِرمّاحُ يذكر َثوْرا غاطَ حت اسْتَثارَ مِن شَِيمِ الَر ضِ سَفاه من دُونِها باده‬
‫( * قوله « باده » هو هكذا ف الصل على هذه الصورة )‬
‫س فيه وها يتَغاوَطان ف الاء أَي يتَغامَسانِ ويتَغاطّانِ‬
‫وغاطَ فلنٌ ف الاء َيغُوطُ إِذا انغمَ َ‬
‫الَصمعي غاطَ ف الَرض َيغُوطُ وَيغِيطُ بعن غابَ ابن الَعراب يقال غُطْ غُطْ إِذا أَمرته أَن‬
‫يكون مع الماعة يقال ما ف الغاطِ مثله أَي ف الماعة والغَوْطةُ ال َوهْدةُ ف الَرض ا ُل ْطمَئّنةُ‬
‫وذهب فلن َيضْرِب الَلء وغُوطةُ موضع بالشام كثي الاء والشجر وهو غُوطةُ ِدمَشْق‬
‫شقَ تسمى غُوطةَ‬
‫وذكرها الليث معرّفة بالَلف واللم والغُوطةُ متمَعُ النباتِ والاء ومدينة ِدمَ ْ‬
‫قال أُراه لذلك وف الديث َأنّ فُسطاطَ السلمي يوم الَلْحمةِ بالغُوطةِ إِل جانب مدينةٍ يقال لا‬
‫شقُ الغُوطة اسم البساتي والياه الت حولَ دمش َق صانا اللّه تعال وهي غُوطَتُها‬
‫ِدمَ ْ‬

‫( ‪)7/364‬‬
‫( فرط ) الفارِطُ التقدّم السابقُ فرَطَ َيفْرُط فُروطا قال أَعراب للحسَن يا أَبا َسعِيدٍ َع ّلمْن دينا‬
‫وَسُوطا ل ذاهبا فُروطا ول ساقِطا سُقوطا أَي دِينا مُتوسّطا ل مُتقدّما بالغُ ُلوّ ول متأَخّرا بالتّ ُلوّ‬
‫قال له السن أَحسنت يا أَعراب خيُ الُمورِ َأوْساطُها وفرّطَ غيَه أَنشد ثعلب ُيفَرّطُها عن كُّبةِ‬
‫صدَقٌ كَرِيٌ و َشدّ ليس فيه تَخاذُلُ أَي ُي َق ّدمُها وفرّطَ إِليه رسولَه قدّمه وأَرسله وفرّطَه ف‬
‫الَيْلِ َم ْ‬
‫الُصومةِ جَرّأَه وفرَط القومَ يفرطهم َفرْطا وفَراطا وفَراطةً تقدّمهم إِل الوِرْدِ لِصلح الَرْشِيةِ‬
‫سقْيِ فيها وفرَطْتُ القومَ أَفْرِطُهم فَرْطا أَي سبقْتُهم إِل الاء فأَنا فارِطٌ‬
‫والدّلء و َمدْرِ الِياض وال ّ‬
‫وهم الفرّاطُ قال القُطامي فاسَْتعْجَلُونا وكانوا من صَحابَتِنا كما َت َق ّدمَ فُرّاطٌ ِلوُرّادِ وف الديث‬
‫سِبقُنا إِل الَثايةِ فََي ْمدُر ح ْوضَها وُيفْرِطُ فيه فَيمْ َلؤُه حت نأِْتيَه أَي يُكْثر‬
‫أَنه قال بطريق مكة مَن يَ ْ‬
‫من صبّ الاء فيه وف حديث سراقة الذي ُيفْرِطُ ف ح ْوضِه أَي َي ْم َلؤُه ومنه قصيد كعب تَنْفي‬

‫الرّياحُ ال َقذَى عنه وأَفْ َرطَه أَي ملَه وقيل أَ ْفرَطَه ههنا بعن تركَه والفارِطُ والفَرَطُ بالتحريك‬
‫التقدّم إِل الاء يتقدّمُ الوارِدةَ فُيهَيّء لم الَرْسانَ والدّلءَ ويلُ الِياضَ ويستقي لم وهو َفعَلٌ‬
‫بعن فاعِلٍ مثل َتبَعٍ بعن تابِ ٍع ومنه قول النب صلّى اللّه عليه وسلّم أَنا فرَطُكم على الوْضِ أَي‬
‫ط وقوم فرَطٌ ورجل فارِطٌ وقوم ُفرّاطٌ قال فأَثارَ فارِطُهم غَطاطا حُثّما‬
‫أَنا متق ّدمُكم إِليه رجل فرَ ٌ‬
‫َأصْواتُها كتَرا ُطنٍ الفُرْسِ ويقال فرَطْتُ القومَ وأَنا أَفرُطُهم فُروطا إِذا تق ّدمْتَهم وفرّطْت غيي‬
‫ق ّدمْتُه والفَرَطُ اسم للجمع وف الديث أَنا والنبيّون فُرّاطٌ لقاصِفيَ جع فارِطٍ أَي متقدّمون إِل‬
‫الشّفاعةِ وقيل إِل الوْضِ والقاصِفونَ الُ ْزدَحِمون وف حديث ابن عباس قال لعائشة رضي اللّه‬
‫صدْقٍ يعن رسولَ اللّه صلّى ال عليه وسلّم وأَبا بكر رضي اللّه عنه‬
‫عنهم َت ْقدَمِيَ على فَرَطِ ِ‬
‫صدْقٍ وصفا لما و َمدْحا وقوله ِإنّ لا فَوارِسا وفَرَطا يوز أَن يكون من الفَرَط‬
‫وأَضافهما إِل ِ‬
‫الذي يقع على الواحد والمع وأَن يكون من الفَرط الذي هو اسم لمع فارِطٍ وهذا أَحسن‬
‫لَن قبله فوارسا َفمُقابلة المع باسم المع َأوْل ف قوة المع والفَرَطُ الاء التق ّدمُ لغيه من‬
‫ا َلمْواه والفُراطةُ الاء يكون شَرَعا بي عدّةِ أَحْياء مَن سبَق إِليه فهو له وبئر فُراطةٌ كذلك ابن‬
‫الَعراب الاء بينهم فُراطةٌ أَي مُسابَقة وهذا ماء فُراطة بي بن فلن وبن فلن ومعناه َأيّهم سبَق‬
‫إِليه سَقى ول يُزا ِحمْه الخَرُون الصحاح الاء الفِراطُ الذي يكون لن سبق إِليه من الَحْياء‬
‫وفُرّاطُ القَطا متقدّماتُها إِل الوادي والاء قال نِقادَةُ الَسدي ومَنْهَلٍ ورَدْتُه التِقاطا ل أَرَ ِغذْ‬
‫ورَدْتُه فُرّاطا إِلّ الَمام الوُ ْرقَ والغَطاطا وف َرطْت البئرَ إِذا تركتَها حت يَثوب ماؤها قال ذلك‬
‫شر وأَنشد ف صفة بئر وهْيَ إِذا ما فُرِطَتْ َع ْقدَ الوَ َذمْ ذاتُ عِقابٍ هشٍ وذاتُ َطمْ يقول إِذا‬
‫أُ ِجمّتْ هذه البئرُ َقدْرَ ما ُي ْع َقدُ و َذمُ الدْلوِ ثابت باء كثي والعِقابُ ما يَثوب لا من الاء جع‬
‫عَقبٍ وأَما قول عمْرو بن معديكرب أَ َطلْتُ فِراطَهم حت إِذا ما قََتلْتُ سَراتَهم كانت قَطاطِ أَي‬
‫أَ َطلْت ِإمْهالَهم والّتأَن بم إِل أَن قتلتُهم والفرَطُ ما تقدّمك من أَجْرٍ و َعمَل وفرَطُ الولد صِغاره‬
‫ما ل ُيدْرِكوا وجعُه أَفراط وقيل الفرَطُ يكون واحدا وجعا وف الدعاء للطّفل اليت اللهم‬
‫اجعله لنا َفرَطا أَي أَجرا يتق ّدمُنا حت نَرِدَ عليه وفرَطَ فلنٌ وُلْدا وافْتَرطَهم ماتوا صِغارا وافْتُرِطَ‬
‫الوَلدُ ُعجّ َل موتُه عن ثعلب وأَفرطَتِ الرَأةُ أَولدا قدّمتهم قال شر سعتُ أَعرابية فصيحة تقول‬
‫للُم وأَفْرَطَ فلن ولدا إِذا مات له‬
‫افْتَ َرطْتُ ابنيِ وافترَط فلن فرَطا له أَي أَولدا ل يبلغوا ا ُ‬
‫ولد صغي قبل أَن يبلغُ الُلُم وافترط فلن أَولدا أَي قدّمهم والِفْراط أَن تَبعث رسولً مرّدا‬
‫خاصّا ف حوائجك وفارَطْتُ القومَ ُمفَارَطة وفِرطا أَي سابقتُهم وهم يتَفارَطون قال بشر إِذا‬
‫صغِياتٍ كما يتَفارَطُ الّث ْمدَ الَمامُ‬
‫خَرَجَتْ أَوائلُ ُهنّ ُشعْثا مُجَلّحةً نَواصيها قتامُ يُنا ِز ْعنَ ا َلعِّنةَ ُم ْ‬
‫ويُروى الِيامُ وفلنٌ ل ُيفْتَرَطُ إِحسانه وبِرّه أَي ل ُيفْتَرص ول يُخاف َفوْتُه وقول أَب ذؤيب‬
‫وقد أَرْسَلُوا فُرّاطَهم فَتأَثّلُوا قَلِيبا سَفاها كالِماءِ القَوا ِعدِ يعن بالفُرّاط التقدّمي لفر القَبْرِ‬
‫وكله من التقدّم والسبقِ وفرَط إِليه مِنّي كلمٌ وقولٌ سبَق وف الدعاء على ما فرَط مِنّي أَي‬

‫سبق وتقدّم وتكلم فلنٌ فِراطا أَي سبقت منه كلمة وفَرّطْته تركتُه وتقدّمته وقول ساعدة بن‬
‫سَأبُ أَي ل يترك حلَه ول يُفارقه‬
‫ح َن ومِ ْ‬
‫جؤية معه سِقاءٌ ل ُيفَرّط َحمْلَه صُ ْفنٌ وأَخْراصٌ َيلُ ْ‬
‫وفرَط عليه ف القول َيفْرُط أَسرف وتقدّم وف التنيل العزيز إِنّا نَخاف أَن يفرُط علينا أَو أَن‬
‫يَ ْطغَى والفُرُطُ الظّلْم والعتداء قال اللّه تعال وكان َأمْرُهُ فُرُطا وأَمره ُفرُطٌ أَي مَتْروك وقوله‬
‫تعال وكان أَمرُه فُرُطا أَي متروكا تَرَك فيه الطاعة وغَفَل عنها ويقال ِإيّاك والفُرُطَ وف حديث‬
‫سَطيح إِنْ ُيمْسِ مُ ْلكُ َبنِي ساسانَ أَفْرَطَهم أَي تَرَكهم وزال عنهم وقال أَبو اليثم أَمرٌ ُفرُطٌ أَي‬
‫ط وهو تقدي العَجْز وقال‬
‫متهاوَنٌ به مضيّع وقال الزجاج وكان أَمرُه فُرُطا أَي كان أَمرُه التفري َ‬
‫غيه وكان أَمرُه فُرطا أَي َندَما ويقال َسرَفا وف حديث علي رضوان اللّه عليه ل يُرى الاهلُ‬
‫إِل ُمفْرِطا أَو مُفَرّطا هو بالتخفيف الُسرف ف العمل وبالتشديد القصّر فيه ومنه الديث أَنه نام‬
‫عن العشاء حت تفرّطت أَي فات وقتُها قبل أَدائها وف حديث توبةِ كعبٍ حت أَسرعوا وتَفارَطَ‬
‫الغَ ْزوُ أَي فات وقتُه وأَمر فُرُط أَي ماوَزٌ فيه الدّ ومنه قوله تعال وكان أَمرُه فُرُطا وفَرَط ف‬
‫الَمر َيفْرُط فَرْطا أَي قصّر فيه وضيّعه حت فات وكذلك التفريطُ والفُرُط الفرَس السريعة الت‬
‫تََتفَرّط اليلَ أيُ تتقدّمُها وفرس فُرُط سريعة سابقة قال لبيد ولقد َحمَيْتُ اليّ تمِل شِكّت‬
‫فُرُطٌ وِشاحي إِذ غدوتُ لامُها وافترَط إِليه ف هذا الَمر تقدّم وسبَق والفُرْطة بالضم اسمٌ‬
‫للخروج والتقدّم والفَرْطة بالفتح الرّة الواحدة منه مثل غُرْفة وغَرْفة وحُسْوة وحَسْوة ومنه‬
‫قولُ ُأمّ سلمة لعائشة إِن رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم ناكِ عن الفُرْطة ف البِلد غيه وف‬
‫حديث أُم سلمة قالت لعائشة رضي اللّه عنهما إِن رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم ناكِ عن‬
‫الفُرْطة ف الدّين يعن السبْق والتقدّم وماوزة الدّ وفلن ُمفْتَرِط السّجال إِل العُلى أَي له فيه‬
‫ُقدْمة وأَنشد ما زِلْت ُمفْتَرِطَ السّجال إِل العُلى ف َحوْضِ أَْبلَجَ َت ْمدُرُ التّ ْرنُوقا ومَفارِطُ البلد‬
‫صمّ ل َعمْياءَ ف مَفارِط بيدِ وفلن ذو فُرْطة ف‬
‫أَطرافه وقال أَبو زبيد و َس َموْا بالَطِيّ والذّبّلِ ال ّ‬
‫البلد إِذا كان صاحبَ أَسفار كثية ابن الَعراب يقال أَلْقاه وصادَفه وفارَطَه وفالَطَه ولقَطَه‬
‫كله بعن واحد وقال بعض الَعراب فلن ل ُيفْتَرَط إِحسانه وبرّهُ أَي ل ُيفْتَرص ول يُخاف‬
‫َفوْتُه والفارِطان َكوْكَبان مُتباينان أَمام سَرِير بَنات َنعْشٍ يتقدّمانا وأَفراطُ الصّباح أَولُ تَباشيه‬
‫لتقدّمها وإِنذارها بالصبح واحدها فُرْطٌ وأَنشد لرؤبة باكَرْتُه قبل الغَطاط الّلغّطِ وقبل أَفْراط‬
‫الصّباح الفُرّطِ والِفراطُ الِعجال والتقدّم وأَفْرَطَ ف الَمر أَسرف وتقدّم والفُرُط الَمر ُيفْرَط‬
‫فيه وقيل هو الِعجال وقيل الّندَم وفرَط عليه َيفْرُط َعجِل عليه وعَدا وآذاه وفرط تَوانَى وَنسِيَ‬
‫والفَرَطُ العَجلة وقال الفراء ف قوله تعال إِنّا نَخاف أَن َيفْرُط علينا قال َيعْجَل إِل عُقوبتنا‬
‫والعرب تقول َفرَط منه أَي َبدَر وسبَق والِفْراط إِعجالُ الشيء ف الَمر قبل التثبّت يقال أَفْرَط‬
‫فلن ف أَمره أَي َعجِل فيه وأَ ْفرَطه أَي أَعجله وأَفرطت السّقاءَ ملْته والسحابةُ ُتفْرط الاء ف‬
‫أَول الوَ ْسمِيّ أَي تُعجله وتُقدّمه وأَ ْفرَطت السحابة بالوسي َعجّلت به قال سيبويه وقالوا فَ ّرطْت‬

‫إِذا كنت تُحذّره من بي يديه شيئا أَو تأْمره أَن يتقدّم وهي من أَساء الفعل الذي ل يتعدّى‬
‫وفَرْطُ الشهوة والزن غلبتهما وأَفْرط عليه َحمّله فوق ما يُطيق وكلّ شيء جاوز َقدْرَه فهو‬
‫مُفْرِط يقال طول مُفْرِط و ِقصَر مُفْرِط والِفراط الزيادة على ما أُمرت وأَفرطْت الَزادةَ ملْتا‬
‫ويقال َغدِير ُمفْرَط أَي ملن وأَنشد ابن بري يَرَجّعُ بي خُ ْرمٍ مُفْرَطاتٍ صَوافٍ ل يُكدّرْها الدّلء‬
‫وأَفرط الوضَ والِناءَ ملَه حت فاض قال ساعدة بن جؤية فأَزال ناصِحَها بأَبْيَض ُمفْرطٍ من‬
‫ماء أَلْهابٍ ِبنّ الّتأْلَبُ أَي مزَجها باء َغدِير ملو ٍء وقول أَب وجزة لعٍ يكادُ َخفِيّ الزّجْرِ ُيفْرِطُه‬
‫مُسْتَرْفِع ِلسُرَى ا َلوْماة هَيّاج‬
‫( * قوله « مسترفع لسرى » أورده ف مادة ربع مستربع بسرى وفسره هناك )‬
‫ُيفْرِطُه يلؤه َروْعا حت يذهَب به والفَرْطُ بفتح الفاء البل الصغي وجعه فُرُط عن كراع‬
‫الوهري والفُرُط واحد الَفْراط وهي آكام شبيهات بالبال يقال البُوم تَنوح على الَفْراط عن‬
‫أَب نصر وقال وعْلَة الَرْمي سائلْ مُجاوِرَ جَ ْرمٍ هل جَنَيْتُ لم ؟ حَرْ بأَُتفَرّقُ بي الِيةِ الُلُطِ ؟‬
‫وهل َس َم ْوتُ برّارٍ له لَجَبٌ َجمّ الصّواهِلِ بي السّهْلِ والفُرُطِ ؟ والفُرْط َسفْحُ البال وهو الَرّ‬
‫شعْبُ إِذ َنجْ َزعُه ومَلْنا الفُرْطَ منكم والرّجَلْ وجعه أَفراط‬
‫عن اليزيدي قال حسان ضاقَ عَنّا ال ّ‬
‫قال امرؤ القيس وقد أُْلبِسَت أَفْراطها ثِنْيَ غَيْهَب والفَرْط العَلَم الستقيم يُهتدى به والفَرْط رأْس‬
‫الَ َكمَة وشخصها وجعه أَفْراط وأَفْرُط قال ابن بَرّاقة إِذا الليلُ َأدْجَى وا ْكفَهَرّت نُجومُه وصاح‬
‫من الَفْراط بُومٌ جواِثمُ وقيل الَفْراط ههنا تَباشي الصبح لَن الامَ َتزْقو عند ذلك قال والَول‬
‫أَول ونسَب ابن بري هذا البيت للَجدع المدان وقال أَراد كأَن الامَ لا أَحسّت بالصباح‬
‫صَرَخت وأَفرطْتُ ف القول أَي أَكثرت وفرّط ف الشيء وفرّطه ضيعه وقدّم العجز فيه وف‬
‫التنيل العزيز أَن تقولَ نفسٌ يا حَسْرتا على ما فرّطْت ف جنْب اللّه أَي مَخافة أَن تصيوا إِل‬
‫حال الندامة للتفريط ف أَمر اللّه والطريق الذي هو طريق اللّه الذي دعا إِليه وهو توحيد اللّه‬
‫والِقرار بنبوّة رسوله صلّى اللّه عليه وسلّم قال صخر البغيّ ذلك بَزّي َفلَن أُفَرّطَه أَخافُ أَن‬
‫يُ ْنجِزوا الذي و َعدُوا يقول ل أُخلّفه فأَتقدّم عنه وقال ابن سيده يقول ل أُضيّعه وقيل معناه ل‬
‫أُقدّمه وأَتلّف عنه والفَرَطُ الَمر الذي يفرّط فيه صاحبه أَي يضيّع وفرّطَ ف جَنْب اللّه ضيّع ما‬
‫عنده فلم يعمل له وتفارطَت الصلة عن وقتها تأَخرت وفرّط اللّه عنه ما يكره أَي نَحّاه وقَلّما‬
‫سأَل ف َلعَلّ‬
‫يستعمل إِل ف الشعر قال مُرَقّش يا صاحبَيّ َتلَبّثا ل ُتعْجَل وَقِفا برَبْعِ الدار َكيْما َت ْ‬
‫بُ ْطأَ كما ُيفَرّط سَيّئا أَو يَسْبِق الِسراعُ خَيْرا ُمقْبِل والفَرْط الِي يقال إِنا آتيه الفَرْطَ وف‬
‫الفَرْط وأَتيته فَرْط أَشهر أَي بعدها قال لبيد هلِ النفْسُ إِلّ مُتْعةٌ مُسْتعارةٌ تُعارُ فََتأْت َربّها فَرْطَ‬
‫أَشهُر ؟ وقيل الفَرْط أَن تأْتيه ف الَيام ول تكون أَقلّ من ثلثة ول أَكثر من خس عشرة ليلة‬
‫ابن السكيت الفَرْط أَن يقال آتيك فَرْط يوم أَو يومي والفَرْط اليوم بعد اليومي أَبو عبيد‬
‫الفَرْط أَن تلقَى الرجل بعد أَيام يقال إِنا تلقاه ف الفَرْط ويقال لقيته ف الفَرْط بعد الفَرْطِ أَي‬

‫الِي بعد الِي وف حديث ضُباعة كان الناس إِنا يذهبون فَرْطَ يوم أَو يومي فيَ ْبعَرُون كما تَ ْبعَرُ‬
‫الِبل أَي بعد يومي وقال بعض العرب مضيت فَرْط ساعة ول أُو ِمنْ َأنْ َأْنفَلِت فقيل لع ما فرْط‬
‫ساعة ؟ فقال كمُذ أَخذت ف الديث فأَدخل الكاف على مُ ْذ وقوله ول أومِن أَي ل أَِثقْ ول‬
‫أُصدّق أَن أَنفلِت وتفارطَتْه الموم أَتته ف الفَرْط وقيل تسابقت إِليه وفَرّط كَفّ عنه وأَمهلَه‬
‫وفرّطْت الرجل إِذا أَمهلتَه والفِراط التّرْك وما أَفرط منهم أَحدا أَي ما ترك وما أَ ْفرَطْت من‬
‫القوم أَحدا أَي ما تركت وأَفْرَط الشيءَ نَسِيه وف التنيل وأَنّهم ُمفْرَطون قال الفراء معناه‬
‫منسيّون ف النار وقيل منسيّون مضيّعون متروكون قال والعرب تقول أَفْرَطْت منهم ناسا أَي‬
‫خَلّفتهم وَنسِيتهم قال ويُقرأُ ُمفْرِطون يقال كانوا ُمفْرِطِي على أَنفسهم ف الذنوب ويروى‬
‫ت وضيّعت‬
‫مُفَرّطون كقوله تعال يا َحسْرتا على ما فَرّطْتُ ف جَنْب اللّه يقول فيما ترَكْ ُ‬

‫( ‪)7/366‬‬
‫( فرشط ) فَرْشَط الرجلُ فَرْشَطة أَلصق أَليتيه بالَرض وتوسّد ساقيه وفَرْشَط البعيُ فَرْشَطة‬
‫وفِرْشاطا برَك بُروكا مسترخيا فأَلصق أَعضاده بالَرض وقيل هو أَن ينتشر ِبرْكةَ البعي عند‬
‫البُروك وفَرْشَطَت الناقة إِذا ت َفحّجَت للحلَب وفَرْشَط الملُ إِذا تفَحّجَ للبول والفَرْشَطةُ أَن‬
‫تفرّج رجليك قائما أَو قاعدا والفَرْشَطةُ بعن الفَرْحَجة وفَرْشَطَ الشيءَ وفَرْشَط به مدّه قال‬
‫فَرْشَط لّا ُكرِه الفِرْشاطُ بفَيْشةِ كَأنّها مِلْطاطُ وفرشط اللحمَ شرْشَره ابن بزرج الفَرْشَطة بسط‬
‫الرجلي ف الركوب من جانب واحد‬

‫( ‪)7/371‬‬
‫( فسط ) الفَسِيط قُلمة ال ّظفُر وف التهذيب ما يُقلم من ال ّظفُر إِذا طال واحدته فَسيطة وقيل‬
‫الفسيط واحد عن ابن الَعراب قال عمرو بن َقمِيئة يصف اللل كأَنّ ابنَ مُزْنَتِها جانِحا َفسِيطٌ‬
‫صرِ يعن هللً شبّهه بقُلمة ال ّظفُر وفسره ف التهذيب فقال أَراد بابن مُزْنَتها‬
‫َلدَى الُ ْفقِ من خِ ْن ِ‬
‫هللً أَهلّ بي السحاب ف الُفُق الغربّ ويروى كَأنّ ابن ليلتها يصِف هللً طلَع ف سنة جدْب‬
‫والسماء مغبَرّة فكأَنه من وراء الغُبار قُلمة ظفر ويروى قَصيص موضع فَسيط وهو ما ُقصّ من‬
‫لذْرَفوت والفَسيطُ عِلقُ ما بي ال ِقمَع والنواة وهو‬
‫الظفُر ويقال لقُلمة الظّفر أَيضا الزّنْقي وا َ‬
‫ُثفْرُوق التمرة قال أَبو حنيفة الواحدة َفسِيطة قال وهذا يدل على أَن الفسيط جع ورجل َفسِيط‬
‫النفْس بيّن الفَساطة طيّبها كسفيطها والفُسطاط بيت من شعَر وفيه لغات ُفسْطاط وفُسْتاط‬
‫وفُسّاط وكسر التاء لغة فيهنّ وفُسطاط مدينة مِصر حاها اللّه تعال والفُسّاط والفِسّاط‬

‫والفُسْطاط والفِسْطاط ضرْب من الَبنية والفُسْتاط والفِسْتاط لغة فيه التاء بدل من الطاء‬
‫لقولم ف المع فَساطيط ول يقولوا ف المع فَساتيط فالطاء إِذا أَعمّ تصرّفا وهذا يؤيد أَن التاء‬
‫ف فُسْتاط إِنا هي بدل من طاء فُسْطاط أَو من سي ُفسّاط هذا قول ابن سيده قال فإِن قلت‬
‫فهلّ اعَْت َزمْت أَن تكون التاء ف ُفسْتاط بدلً من طاء ُفسْطاط لَن التاء أَشْبه بالطاء منها‬
‫بالسي ؟ قيل بإِزاء ذلك أَيضا أَنك إِذا حكمت بأَنا بدل من سي فُسّاط ففيه شيئان جيّدان‬
‫أَحدها تغيي الثان من الثلي وهو أَقيس من تغيي الَول من الثلي لَن الستكراه ف الثان‬
‫يكون ل ف الَول والخر أَن السيني ف فُسّاط ملتقيان والطاءان ف ُفسْطاط مُفْترقتان‬
‫منفصلتان بالَلف بينهما واستثقال الثلي ملتقيي أَحْرَى من استثقالما منفصلي وفُسْطاط الِصر‬
‫مَتمَع أَهله حوْل جامِعه التهذيب والفُسْطاط متَمع أَهل الكُورة حَوالَيْ مسجد جاعتهم يقال‬
‫هؤلء أَهل الفُسْطاط وف الديث عليكم بالماعة فإِنّ َيدَ اللّه على الفُسْطاطِ هو بالضم‬
‫والكسر يريد الدينة الت فيها متمَع الناس وكلّ مدينة فُسْطاط ومنه قيل لدينة مِصر الت بناها‬
‫عمرو بن العاص الفُسْطاط وقال الشعب ف العبد البق إِذا أُخِذ ف الفُسْطاط ففيه عشرة دراهِم‬
‫وإِذا أُخذ خارج الفُسْطاط ففيه أَربعون قال الزمشري الفُسْطاط ضرْب من الَبنية ف السفَر‬
‫دون السّرادق وبه سُميت الدينة ويقال لِصر والبصرة الفُسْطاط ومعن قوله صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم فإِنّ َيدَ اللّه على الفُسْطاط أَن جاعة الِسلم ف كَنَف اللّه ووِقايته فأَقيموا بينهم ول‬
‫تفارقوهم قال وف الديث أَنه أَتى على رجل قُطعت يده ف سرِقة وهو ف فُسْطاطٍ فقال مَنْ‬
‫آوى هذا الُصاب ؟ فقالوا خُزَْيمُ بن فاتِك فقال اللهم بارك على آل فاتِك كما آوى هذا‬
‫الُصاب‬

‫( ‪)7/371‬‬
‫شطَ العُود ان َفضَخَ ول يكون إِل ف الرطْب‬
‫( فشط ) اْنفَ َ‬

‫( ‪)7/372‬‬
‫( فطط ) أَهله الليث والَفطّ الَ ْفطَس‬

‫( ‪)7/372‬‬

‫( فطفط ) َف ْطفَط الرجل إِذا ل يُفهم كلمه والفَ ْطفَطة السّلْح قال نِجاد اليبي فأَكثرَ ا َلذْبوب‬
‫منه الضّرِطا فظَلّ يبكي جَزَعا وفَ ْطفَطا وا َلذْبوب الَحق‬

‫( ‪)7/372‬‬
‫جأَة لغة هذيل َلقِيته فَلَطا وفِلطا أَي فجأَة هذلية وقال التنخّل الذل به‬
‫( فلط ) الفِلطُ الفَ ْ‬
‫أَحْمي الُضافَ إِذا دعان ونَفسي ساعةَ الفَزَعِ الفِلطِ ابن الَعراب يقال صادَفه وفارَطه وفالَطه‬
‫ولقَطه كله بعن واحد ورُفع إِل عمر بن عبد العزيز رجل قال لخر ف يَتِي َمةٍ َكفَلها إِنك‬
‫جأَة معناه أَاُضرَب فجأَة ويقال‬
‫تَبُوكها فأَمر بدّه فقال أَاُضرَب فِلطا ؟ قال أَبو عبيد الفِلط الفَ ْ‬
‫تكلم فلن فِلطا فأَحسن إِذا فاجأَ بالكلم السن قال الراجز ومَنْهَلٍ على غِشاش وفَلَطْ‬
‫شربتُ منه بي كُرْهٍ وَنعَطْ ويقال َفلَط الرجل عن سيفه دُهش عنه وأَ ْفلَطه أَمرٌ فا َجأَه قال‬
‫التنخّل أَفْلَطَها الليلُ ِبعِيٍ فََتسْ عى ثوبُها مُجتنِبُ ال ْعدِلِ أَي فا َجأَها الليل ِبعِي فيها زوجها‬
‫لمْق وأَفْلَطن الرجل‬
‫فأَسرعت من السرور وثوبا مائل عن مَنْكِبها على غي القصد يصِفها با ُ‬
‫صدَقِ‬
‫إِفْلطا مثل أَفْلَتن وقيل لغة ف أَفلتن تيمية قبيحة وقد استعمله ساعدة بن جؤية فقال بَأ ْ‬
‫بأْسٍ من خليلِ ثَمينةٍ وأَمضى إِذا ما أَفْلَطَ القائمَ الَيدُ أَراد أَفْلَت القائمُ اليدَ َفقَلب والفِلط الترْك‬
‫كالفِراط عن كراع‬

‫( ‪)7/372‬‬
‫سطُون وقيل فِ َلسْطِي اسم كُورة بالشام ابن الَثي‬
‫سطِي اسم موضع وقيل ِفلَ ْ‬
‫( فلسط ) ِفلَ ْ‬
‫فِ َلسْطي بكسر الفاء وفتح اللم الكُورة العروفة فيما بي الُ ْردُنّ وديار مصر وُأمّ بلدها بيت‬
‫القدس صانا اللّه تعال التهذيب نونا زائدة وتقول مررنا بفِ َلسْطي وهذه فِ َلسْطون قال أَبو‬
‫سطِيّا إِذا ذُقْتَ َطعْ َمهُ وقال ابن هَرْمة‬
‫سطِيّ قال َتقُلْه ِفلَ ْ‬
‫منصور وإِذا نسبوا إِل فِ َلسْطي قالوا ِفلَ ْ‬
‫َك ْأسٌ فِ َلسْ ِطّيةٌ مُعَتّقةٌ ُشجّتْ باءٍ من مُزْنة السّبَل وفِ َلسْطي بلد ذكرها الوهري ف ترجة طي‬
‫قال ابن بري حقها أَن تذكر ف فصل الفاء من باب الطاء لقولم فِ َلسْطون‬

‫( ‪)7/372‬‬
‫( فوط ) الفُوطة ثوب قصي غليظ يكون مئزرا يلَب من السّند وقيل الفُوطة ثوب من صوف‬
‫فلم يُحَلّ بأَكثر وجعها ال ُفوَط قال أَبو منصور ل أَسع ف شيء من كلم العرب ف الفُوَط قال‬

‫ورأَيت بالكوفة أُزُرا مطّطة يشتريها المّالون والدَم فيتّزرون با الواحدة فُوطة قال فل أَدري‬
‫أَعربّ أَم ل‬

‫( ‪)7/373‬‬
‫( قبط ) ابن الَعراب القَبْط المع والَبقْط الّتفْرقة وقد قَبَط الشيءَ َيقْبِطه قَبْطا جعه بيده‬
‫والقُبّاط والقُبّيْط والقُبّيْطى والقُبَيْطاء الناطِف مشتقّ منه إِذا خففت مددت وإِذا شددت الباء‬
‫قصرت وقَبّط ما بي عينيه كقَطّب مقلوب منه حكاه يعقوب والقِبْط جِيل بصر وقيل هم أَهل‬
‫مصر وبُنْكُها ورجل ِقبْطِيّ والقُبْطِيّة ثياب كتان بيض رِقاق تعمل بصر وهي منسوبة إِل القِبْط‬
‫على غي قياس والمع قُباطِيّ والقِبْطِيّة قد تضم لَنم يغيّرون ف النسبة كما قالوا سُهِليّ‬
‫و ُدهْريّ قال زهي لَيأِْتيَنّك منّي من ِطقٌ َق َذعٌ باقٍ كما دنّس القُبْطِيّة الوَ َدكُ قال الليث لا أُلزِمت‬
‫الثيابُ هذا السم غيوا اللفظ فالِنسان ِقبْطيّ بالكسر والثوب قُبْطيّ بالضم شر القُباطِيّ ثياب‬
‫حمِّيةِ مُسْبَعٌ إِزارا وف قُ ْبطِيّه‬
‫إِل الدقّة والرقّة والبياض قال الكميت يصف ثورا لِياح كَأنْ بالَْت َ‬
‫مُتَجَ ْلبِبُ وقيل القُبْطُرِيّ ثياب بيض وزعم بعضهم أَن هذا غلط وقد قيل فيه إِن الراء زائدة مثل‬
‫صدَأَ الديد عليهمُ والقُ ْبطُرِيّ من اليَل ِمقِ سُودا وف‬
‫َدمِثٍ و ِدمَثْر وشاهده قول جرير قومٌ ترى َ‬
‫حديث أُسامة كسان رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم قُ ْبطِّيةً القُ ْبطِّيةُ الثوب من ثياب مصر‬
‫لقَ ْيقِ ما دلنا‬
‫رقيقة بيضاء وكأَنه منسوب إِل القِبْط وهم أَهل مصر وف حديث قتل ابن أَب ا ُ‬
‫عليه إِل بياضه ف سواد الليل كأَنه قُ ْبطِيّة وف الديث أَنه كَسا امرَأةً قُ ْبطِيّة فقال مُرْها فلتتخذ‬
‫تتها غللة ل تصِف حَجْم عظامها وجعها القُباطِ ّي ومنه حديث عمر رضي اللّه عنه ل تُلْبسوا‬
‫نِساءكم القَباطِيّ فإِنه إِن ل َيشِفّ فإِنه َيصِفُ وف حديث ابن عمر أَنه كان ُيجَلّلُ ُبدْنَه القَباطِيّ‬
‫ط معروف قال جندل لكن َي َروْنَ الَبصَل الِرّيفا والقُنّبِيطَ ُمعْجِبا طَرِيفا ورأَيت‬
‫والَنْماطَ والقُنّبِي ُ‬
‫حاشية على كتاب أَمال ابن بري رحه اللّه تعال صورتا قال أَبو بكر الزبيدي ف كتابه لن‬
‫العامّة ويقولون لبعض البقول قَنّبيط قال أَبو بكر والصواب قُنّبيط بالضم واحدته قُنّبيطة قال‬
‫وهذا البناء ليس من أَمثلة العرب لَنه ليس ف كلمهم ُفعّليل‬

‫( ‪)7/373‬‬
‫( قحط ) القَحْط احتِباس الطر وقد قَحَط وقَحِطَ والفتح أَعلى قَحْطا و َقحَطا وقُحوطا وقُحِطَ‬
‫الناس بالكسر على ما ل يسم فاعله ل غي قَحْطا وأُ ْقحِطوا وكرهها بعضهم وقال ابن سيده ل‬
‫يقال قُحِطوا ول أُ ْقحِطوا والقَحْطُ الدب لَنه من أَثره وحكى أَبو حنيفة ُقحِطَ الطر على صيغة‬

‫حطَ على فعل الفاعل وقُحِطت الَرض على صيغة ما ل يسم فاعله فهي‬
‫ما ل يسم فاعله وأَقْ َ‬
‫مَقْحوطة قال ابن بري قال بعضهم َقحَط الطر بالفتح وقَحِط الكان بالكسر هو الصواب قال‬
‫ش ْمأَلٍ وضَرِيبِ‬
‫ويقال أَيضا قُحِط القَطر قال الَعشى و ُهمُ يُ ْطعِمون إِنْ قُحِط القَطْ رُ وهَبّتْ ب َ‬
‫وقال شر قُحوط الطر أَن َيحْتَبس وهو متاج إِليه ويقال زمان قاحِط وعام قاحِط وسنة َقحِيط‬
‫وأَزمُن قَواحِطُ وعام َقحِط وقَحِيط ذو َقحْط وف حديث الستسقاء برسول اللّه صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم َقحَط الطر واحرّ الشجر هو من ذلك وأَ ْقحَط الناس إِذا ل ُيمْطَروا وقال ابن الفرَج كان‬
‫ذلك ف إِقْحاط الزمان وِإكْحاط الزمان أَي ف شدّته قال ابن سيده وقد يُشتقّ القَحْط لكل ما‬
‫قلّ خيه والَصل للمطر وقيل القَحْط ف كل شيءٍ قلة خيه أَصل غي مشتقّ وف الديث إِذا‬
‫أَتى الرجلُ القوم فقالوا َقحْطا َفقَحْطا له يوم َي ْلقَى ربه أَي أَنه إِذا كان من يقال له عند قدومه‬
‫على الناس هذا القول فإِنه يقال له مثل ذلك يوم القيامة و َقحْطا منصوب على الصدر أَي‬
‫قُحِطت َقحْطا وهو دعاءٌ بالدْب فاستعاره لنقطاع الي عنه وجدْبه من الَعمال الصالة وف‬
‫الديث مَن جامع فأَقْحَط فل غسل عليه ومعناه أَن يَنتَشِر فيُول ث َيفْتُر ذكَرُه قبل أَن ُينِل‬
‫وهو من أَقْحَط الناس إِذا ل يطروا والِقْحاط مثل ا ِلكْسال وهذا مثل الديث الخر الا ُء من‬
‫حطِيّ من الرجال‬
‫الاء وكان هذا ف َأوّل الِسلم ث ُنسِخَ وُأمِرَ بالغتسال بعد الِيلج والقَ ْ‬
‫الَكُول الذي ل يُبقي من الطعام شيئا وهذا من كلم أَهل العِراق وقال الَزهري هو من كلم‬
‫الاضرة دون أَهل البادية وأَظنه ُنسِب إِل القَحْط لكثرة الَكل كأَنه نا من القَحْط فلذلك كثُر‬
‫أَكله وضرْب قَحيط شديد والّتقْحيط ف لغة بن عامر التّلْقيح حكاه أَبو حنيفة والقَحْط ضرْب‬
‫من النبْت وليس بثبت وقَحْطانُ أَبو اليمن وهو ف قول نسّابتهم َقحْطان ابن هُود وبعض يقول‬
‫قَحْطان بن ارْ َفخْشذ بن سام ابن نوح والنسب إِليه على القياس َقحْطانّ وعلى غي القياس‬
‫أَقْحاطِيّ وكلها عرب فصيح‬

‫( ‪)7/374‬‬
‫( قرط ) القُرْطُ الشّنْف وقيل الشّنْفُ ف َأعْلى الُذن والقُرْط ف أَسفلها وقيل القُرْط الذي يعلّق‬
‫ف شحمة الُذن والمع أَقْراط وقِراط وقُروط وقِرَطة وف الديث ما ينع إِحْداكنّ أَن تصنَع‬
‫قُرْطي من فضة القُرْطُ نوع من ُحلِيّ الُذُن معروف وقَرّطْت الارية فتقَرّطتْ هي قال الراجز‬
‫ياطب امرأَته قَرّطكِ اللّه على العَيَْنيِ َعقَارِبا سُودا وأَرْ َقمَ ْينِ وجارية ُمقَرّطة ذات قُرْط ويقال‬
‫للدّرّة تعلّق ف ا ُلذُن قُرْط وللتّومة من الفضة ُقرْط وللمَعاليق من الذهب ُقرْط والمع ف ذلك‬
‫كله القِرَطة والقُرْط الثّ َريّا وقُرْطا الّنصْل ُأذُناه والقَرَط شِية‬
‫( * قوله « والقرط شية » كذا بالصل ) حسَنة ف العزى وهو أَن يكون لا َزَنمَتان معلّقتان‬

‫من أُذنيها فهي َقرْطاء والذكر أَ ْقرَط ُمقَرّط ويستحب ف التيس لَنه يكون مِئناثا قال ابن سيده‬
‫والقُرَطة والقِرَطة أَن يكون للمعزى أَو التّيْس زََنمَتان معلّقتان من أُذنيه وقد قَرِطَ قَرَطا وهو‬
‫أَقْرَط وقَرّط فَرَسه اللّجام َمدّ يدَه بعِنانه فجعله على قَذاله وقيل إِذا وضع اللّجام وراء أُذنيه‬
‫ويقال َقرّط فَرَسه إِذا طرح اللّجام ف رأْسه وف حديث النعمان بن مقرّن أَنه أَوصى أَصحابه‬
‫يومَ نِهاوَنْد فقال إِذا هزَزْت اللواءَ َفلْتَثِب الرجال إِل خيولا فُيقَرّطوها َأعِنّتها كأَنه أَمرَهم‬
‫بإِلامها قال ابن دريد َتقْرِيط الفرس له موضعان أَحدها طَ ْرحُ اللجام ف رأْس الفرس والثان‬
‫حضِر قال ابن بري وعليه قول التنب‬
‫إِذا مدّ الفارس يده حت جعلها على قَذال فرسِه وهي ُت ْ‬
‫لضْر وذلك أَنه إِذا اشتدّ ُحضْرها‬
‫فقَرّطْها ا َلعِّنةَ راجعاتٍ وقيل َتقْرِيطُها َح ْملُها على أَشدّ ا ُ‬
‫امتدّ العِنان على أُذُنا فصار كالقُرْط وقَرَط الكُرّاثَ وقَرّطه قطّعه ف ال ِقدْرِ وجعل ابن جِن‬
‫القُرْطُم ثلثيّا وقال ُسمّي بذلك لَنه ُيقَرّط وقَرّطَ عليه أَعطاه قليلً والقُرْط الصّرْع عن كراع‬
‫وقال ابن دريد القِرْطي الصّرْع على القَفا والقُرْط ُشعْلة النار والقِرط ُشعْلة السّراج وقَرّط‬
‫السراجَ إِذا نزع منه ما احترق ليُضيء والقُراطة ما يُقطع من أَنف السراج إِذا عشى والقُراطة‬
‫ما احترق من طَرف الفَتيلة وقيل بل القُراطة الصباح نفسه قال ساعدة الذل سََبقْتُ با مَعابِلَ‬
‫مُ ْرهَفات مُسالتِ ا َل ِغرّةِ كالقِراطِ‬
‫( * قوله « سبقت » كذا بالصل والذي ف شرح القاموس شنفت قال ويروى قرنت ونسبه‬
‫عن الصاغان للمتنخل الذل يصف قوسا )‬
‫مُسالت جع مُسالة وا َلغِرّة جع الغِرار وهو الدّ والمع أَقْرِطة ابن الَعراب القِراط السراج‬
‫وهو الِزْلقِ والقِرّاط والقِياط من الوزن معروف وهو نصف دانِق وأَصله قِرّاط بالتشديد لَن‬
‫جعه قَراريط فأُبدل من إِحدى حرف تضعيفه ياء على ما ذكر ف دينار كما قالوا ديباج وجعوه‬
‫دَبابيج وأَما القياط الذي ف حديث ابن عمر وأَب هريرة ف تَشْييع النازة فقد جاء تفسيه فيه‬
‫أَنه مثل جبل أُحُد قال ابن دريرد أَصل القياط من قولم قَرّط عليه إِذا أَعطاه قليلً قليلً وف‬
‫حديث أَب ذَرّ ستفتحون أَرضا يذكر فيها القياط فاستوصوا بأَهلها خيا فإِن لم ِذمّة ورَحِما‬
‫القياط جُزء من أَجزاء الدينار وهو نصف عُشره ف أَكثر البلد وأَهل الشام يعلونه جزءا من‬
‫أَربعة وعشرين والياء فيه بدل من الراء وأَصله قِرّاط وأَراد بالَرض الُستفتحة مِصر صانا اللّه‬
‫تعال وخصها بالذكر وإِن كان القياط مذكورا ف غيها لَنه كان يغلِب على أَهلها أَن يقولوا‬
‫أَعطيت فلنا قَراريط إِذا أَسعه ما يَكْرهه واذهَبْ ل أُعطيك قَراريطك أَي أَسُبّك وأُ ْسمِعك‬
‫الكروه قال ول يوجد ذلك ف كلم غيهم ومعن قوله فإِن لم ذمّة ورَحِما أَنّ هاجَرَ أُم‬
‫ب وهو شبيه‬
‫إسعيل عليهما السلم كانت قِ ْبطِيّة من َأهْل مصر والقُرْط الذي ُتعْلَفه الدوا ّ‬
‫بالرّطْبة وهو أَجلّ منها وأَعظم ورَقا وقُرْط وقُ َريْط وقَرِيط بطون من بن كلب يقال لم‬
‫القُروط وقُرط اسم رجل من سِنْبِس وقُرْط قبيلة من مَهْرة بن حَيْدان والقَرطِيّة والقُرْطِيّة ضرْب‬

‫من الِبل ينسب إِليها قال قال لَ القُرْطِيّ َقوْلً أَف َه ُمهْ إِذ َعضّه َمضْروسُ ِقدّ يأَْل ُمهْ‬

‫( ‪)7/374‬‬
‫( قرطط ) القُرْطاطُ والقِرطاط والقُرْطان والقِرْطان كله لذي الافر كالِلْس الذي يُلقى تت‬
‫الرحل للبعي ومنه قول الراجز كَأنّما رَحْلِيَ والقَراطِطا وهذا الرجز نسبه الوهري للعجاج‬
‫وقال ابن بري هو للزّفَيان ل للعجاج قال والصحيح ف إِنشاده كأَنّ أَقْتادِيَ والَسامِطا والرّحْلَ‬
‫ضمّنْتُ ُهنّ أَ ْخدَرِيّا ناشِطا وقال حيد الَرقط بأَرْحَبِيّ مائِرِ الِلطِ ذي زفْ َرةٍ‬
‫والَنساعَ والقراطِطا َ‬
‫ينْشر بالقِرطاطِ وقيل هو كالبَرْذعة يُطرح تت السرج الَصمعي من متاع الرحل البذعة وهو‬
‫للْس للبعي وهو لذوات الافر قرْطاط وقِرطان وقُرطان والطّ ْنفِسة الت تلقى فوق الرحل‬
‫اِ‬
‫تسمى الّن ْمرُقة وقال الَزهري ف الرباعي القِرْطالة البذعة وكذلك القُرْطاط والقِرْطِيط‬
‫والقِرْطيطُ العَجَب ابن سيده والقُرطان والقُرْطاط والقِرْطاطُ والقِرْطِيط الداهية قال أَبو غالب‬
‫العن سأَلنا َهمُ أَن يُرْ ِفدُونا فأَحْبَلوا وجا َءتْ ِبقِرْطِيطٍ من الَمر زينبُ والقِرْطِيط الشيء اليسي‬
‫قال فما جا َدتْ لنا سَلمى ِبقِرْطِيطٍ ول عُو َف ْه ويقال ما جاد فلن ِبقِرْطيطة أَيضا أَي بشيء يسي‬

‫( ‪)7/376‬‬
‫( قرفط ) اق َرْنفَط تقبّض تقول العرب أُرَْينِبٌ مُقْرَْنفِطهْ على سَواء عُرْ ُف َطهٌ تقول هرَبتْ من كلب‬
‫أَو صائد فعلت شجرة وا ُلقْرَْنفِطُ َهنُ الرأَة عن ثعلب وأَنشد لرجل ياطب امرأَته يا حَبّذا‬
‫مُقْرَْنفِطُك ِإذْ أَنا ل أُ َفرّ ُطكْ‬
‫( * قوله « يا حبذا إل » ف مادة عرفط عكس ما هنا )‬
‫فأَجابته يا حبّذا ذَباذِبُك إِذا الشّبابُ غالِبُك قال الَزهري ومن الماسي الُلحق ما روى أَبو‬
‫العباس عن ابن الَعراب اقْرَْنفَط إِذا َتقَبّض واجتمع واقْ َرْنفَطَت العن إِذا جعت بي ُقطْرَيْها عند‬
‫السّفاد لَن ذلك الوضع َيوْ َجعُها‬

‫( ‪)7/376‬‬
‫( قرمط ) القَ ْرمَطِيطُ الُتقارِبُ الَ ْطوِ وقَ ْرمَطَ ف َخ ْطوِه إِذا قارَب ما بي قدميه وف حديث‬
‫معاوية قال لعمرو قَ ْرمَطْتَ قال ل يريد أَ َكبِرْت لَن القَ ْرمَطة ف الطو من آثار الكِبَر واقْ َرمّط‬
‫الرجلُ اقْ ِرمّاطا إِذا َغضِبَ وتقبّض والقَرْمَطة الُقارَبةُ بي الشيئي والقُرْموطُ َزهْر ال َغضَا وهو‬

‫أَحر وقيل هو ضرْب من ثر العِضاه وقال أَبو عمرو القُرْمُوط من ثر ال َغضَا كالرّمان يشبّه به‬
‫شزُ جَيْبَ الدّرْع عنها إِذا مَشَتْ َحمِيلٌ كقُ ْرمُوطِ‬
‫الّثدْي وأَنشد ف صفة جارية نَ َهدَ َثدْياها ويُنْ ِ‬
‫لضِلِ الّندِي قال يعن ثديَها واقْ َرمّط اللدُ إِذا تقارَب فانضم بعضه إِل بعض قال زيد‬
‫ال َغضَا ا َ‬
‫لصَى والقَ ْرمَطةُ ف الَطّ دِ ّقةُ‬
‫اليل تَكَسّبْتُهم ف كلّ أَطْرافِ ِشدّةٍ إِذا ا ْق َرمّطَتْ يوما من الفَ َزعِ ا ُ‬
‫الكتابة وتَدان الروف وكذلك القَرْمَطةُ ف مَشْي القَطُوفِ والقَ ْرمَطةُ ف الشي مُقارَبةُ الطو‬
‫وتدان الشي وقَرْمَطَ الكاتِبُ إِذا قارَب بي كتابته وف حديث عليّ فَرّج ما بي السّطورِ وقَ ْرمِطْ‬
‫ما بي الروف وقَ ْرمَط البعيُ إِذا قا َربَ خُطاه والقَرامِطةُ جِي ٌل واحدهم قَ ْرمَطِيّ ابن الَعراب‬
‫لعَل القُ ْرمُوطةُ وقال أَعراب جاءنا فلن‬
‫يقال ِلدُحْرُوجةِ ا ُ‬
‫( * قوله « وقال أَعراب جاءنا فلن إِل آخر الادة » حقه أَن يذكر ف مادة ق ر ط م ) ف‬
‫ي فقاعِيّي ُمقَرْ َطمَ ْينِ قال أَبو العباس مُلَ ّكمَ ْينِ جَوانِبهما رِقاعٌ فكأَنه َيلْكَم بما‬
‫نِخا َفيْن مُلَ ّكمَ ِ‬
‫صرّان وقوله ُمقَرْ َطمَيِ لما مِنْقاران‬
‫الَرض وقوله فقاعِيّي َي ِ‬

‫( ‪)7/377‬‬
‫سطٌ إِذا عدَل‬
‫( قسط ) ف أَساء اللّه تعال السن ا ُلقْسِطُ هو العادِلُ يقال أَقْسَطَ ُيقْسِطُ فهو مُقْ ِ‬
‫سطَ للسّلْب كما يقال شَكا إِليه فأَشْكاه‬
‫وقَسَطَ َيقْسِطُ فهو قاسِطٌ إِذا جارَ فكأَن المزة ف أَقْ َ‬
‫سطَ وير َفعُه القِسْطُ الِيزانُ سي به‬
‫خ ِفضُ القِ ْ‬
‫وف الديث أَنّ ال ّلهَ ل يَنامُ ول ينبغي له أَن ينامَ يَ ْ‬
‫من القِسْطِ ال َعدْلِ أَراد أَن اللّه يَخفِضُ ويَرْ َفعُ مِيزانَ أَعمالِ العِبادِ الرتفعةِ إِليه وأَرزاقَهم النازلةَ‬
‫خ ِفضُها عند الوَزْن وهو تثيل لا ُي َقدّرُه اللّه ويُنْ ِزلُه وقيل أَراد‬
‫من عنده كما يرفع الوزّانُ يده ويَ ْ‬
‫سطُ‬
‫سمَ من الرّزقِ الذي هو َنصِيبُ كل ملوق وخَ ْفضُه تقليلُه ور ْفعُه تكثيه والقِ ْ‬
‫بالقِسْط القِ ْ‬
‫سطٌ ف‬
‫سطَه أَي ِحصّتَه وكلّ مِقدار فهو قِ ْ‬
‫صةُ والّنصِيبُ يقال أَخذ كل واحد من الشركاء قِ ْ‬
‫ل ّ‬
‫اِ‬
‫سمُوه على ال َعدْل والسّواء والقِسْط بالكسر ال َعدْلُ وهو‬
‫الاء وغيه وتقَسّطُوا الشيءَ بينهم تق ّ‬
‫من الصادر الوصوف با ك َعدْل يقال مِيزانٌ قِسْط ومِيزانانِ قسط ومَوازِينُ قِسْطٌ وقوله تعال‬
‫ونضَعُ الَوازِينَ القِسْطَ أَي ذواتِ القِسْط وقال تعال وزِنُوا بالقِسْطاس الستقيم يقال هو أَ ْق َومُ‬
‫ي ويقال قُسْطاسٌ وقِسْطاسٌ والِقساطُ والقِسْطُ ال َعدْلُ ويقال‬
‫الَوازِين وقال بعضهم هو الشّاهِ ُ‬
‫سطَ إِذا عدَ َل وجاءَ ف بعض الديث إِذا ح َكمُوا عدَلوا وإِذا قسَموا أَ ْقسَطُوا أَي‬
‫سطَ وقَ َ‬
‫أَقْ َ‬
‫َعدَلُوا‬
‫( * قوله « وإِذا قسموا أَي عدلوا ههنا فقد جاء إل » هكذا ف الَصل ) ههنا فقد جاءَ َقسَطَ‬
‫ط بغيِ الَلف ومصدره‬
‫سَ‬
‫لوْر لغة واحدة ق َ‬
‫ف معن عدل ففي العدل لغتان َقسَطَ وأَ ْقسَطَ وف ا َ‬
‫القُسُوطُ وف حديث عليّ رضوان اللّه عليه ُأمِ ْرتُ بِقتالِ الناكِثيَ والقاسِطِيَ والارِقِيَ الناكِثُون‬

‫صفّيَ لَنم جارُوا ف الُكم وَب َغوْا عليه‬
‫أَهلُ المَل لَنم نَكَثُوا بَ ْيعَتهم والقاسِطُونَ أَهلُ ِ‬
‫والارِقُون الوا ِرجُ لَنم مَرَقُوا من الدين كما َيمْرُق السّهمُ من ال ّرمِّيةِ وأَقْسطَ ف حكمه عدَلَ‬
‫لوْرُ‬
‫لوْر والقُسُوط ا َ‬
‫سطُوا ِإنّ ال ّلهَ ُيحِبّ ا ُلقْسِطيَ والقِسْط ا َ‬
‫فهو ُمقْسِطٌ وف التنيل العزيز وأَقْ ِ‬
‫شفِي ِمنَ الضّ ْغنِ ُقسُوطُ القاسِطِ قال هو من قَسَطَ َيقْسِطُ قُسوطا‬
‫وال ُعدُول عن الق وأَنشد َي ْ‬
‫وقسَطَ قُسوطا جارَ وف التنيل العزيز وأَمّا القاسِطُون فكانوا لهنّم َحطَبا قال الفراء هم‬
‫الائرون الكفّار قال والُقْسِطون العادلُون السلمون قال اللّه تعال إِن اللّه يُحب القسطي‬
‫والِقْساطُ العَدل ف القسْمة والُكم يقال أَ ْقسَطْتُ بينهم وأَقسطت إِليهم وقَسّطَ الشيءَ فرّقَه‬
‫عن ابن الَعراب وأَنشد لو كان خَزّ واسِطٍ و َسقَ ُطهْ وعالِجٌ َنصِيّه وسَبَطهْ والشّامُ طُرّا زَْيتُه‬
‫وحِنَ ُطهْ ي ْأوِي إِليها َأصْبَحَتْ ُتقَسّ ُط ْه ويقال قَسّطَ على عِيالِه النفَقةَ َتقْسِيطا إِذا َقتّرَها وقال‬
‫الطرمّاح َكفّاه كَفّ ل يُرَى َسيْبُها ُمقَسّطا َرهْبةَ ِإعْدامِها والقِسْطُ الكُوزُ عنه أَهل الَمصار‬
‫والقِسْطُ مِكْيا ٌل وهو ِنصْف صاعٍ والفَرَقُ ستةُ أَقْساطٍ البد القِسْطُ أَربعمائة وأَحد وثانون‬
‫سفَهاء إِلّ صاحِبةَ القِسْطِ والسّراج القِسْطُ نصف‬
‫دِرها وف الديث ِإنّ النّساءَ من أَ ْس َفهِ ال ّ‬
‫الصاع وأَصله من القِسْطِ الّنصِيبِ وأَراد به ههنا الِناء الذي ُت َوضّئُه فيه كأَنه أَراد إِلّ الت‬
‫خدُم بعْلها وَتقُوم بُأمُورِه ف وُضُوئه وسِراجه وف حديث علي رضوان اللّه عليه أَنه أَجْرى‬
‫تَ ْ‬
‫سطَيْن القِسْطانِ َنصِيبانِ من زيت كان يرزُقُهما الناسَ أَبو عمرو القَسْطانُ‬
‫للناسِ ا ُلدْيَيْن والقِ ْ‬
‫سطُ طُول الرّجل و َسعَتُها والقَسَطُ يُ ْبسٌ يكون ف الرّجل والرأْس‬
‫والكَسْطانُ الغُبارُ والقَ َ‬
‫والرّكْبةِ وقيل هو ف الِبل أَن يكون البعي يابس الرّجلي ِخلْقة وقيل هو الَ ْقسَطُ والناقةُ‬
‫قَسْطاء وقيل الَ ْقسَطُ من الِبل الذي ف َعصَب قَوائمه يُبْسٌ خِل َقةً قال وهو ف اليل ِقصَرُ‬
‫الفخذ والوَظِيفِ وانْتِصابُ السّاقي وف الصحاح وانْتصابٌ ف رِجلي الدابة قال ابن سيده‬
‫وذلك ضَعْف وهو من العُيوب الت تكون خلقة لَنه يستحب فيهما النْحناءُ والتوِْتيُ َقسِطَ‬
‫سطِ التهذيب والرّجل القَسْطاءُ ف ساقها ا ْعوِجاجٌ حت تََتنَحّى‬
‫قَسَطا وهو أَ ْقسَطُ بَّينُ القَ َ‬
‫ضمّ السّاقانِ قال والقَسَطُ خِلفُ الََنفِ قال امرؤُ القَيْس يَصفُ اليل إِذْ ُهنّ‬
‫ال َقدَمانِ ويَ ْن َ‬
‫أَقْساطٌ َكرِجْلِ الدّب َأوْ َكقَطا كاظِمةَ النّاهِلِ‬
‫( * قوله « إذ هن أقساط إل » أورده شارح القاموس ف الستدركات وفسره بقوله أي قطع )‬
‫سطُ ويكون القَسَطُ يُبْسا ف العنُق‬
‫أَبو عبيد عن العَدَبّس إِذا كان البعي يابسَ الرجلي فهو أَقْ َ‬
‫سطَتْ عِظامُه‬
‫قال رؤْبة وضَرْبِ َأعْناقِهِم القِساطِ يقال عُُنقٌ َقسْطاء وَأعْناقٌ قِساطٌ أَبو عمرو قَ ِ‬
‫قُسُوطا إِذا َيبِسَتْ من الُزال وأَنشد أَعطاه َعوْدا قاسِطا عِظامُه و ُهوَ يَبْكي أَسَفا ويَنْتَحبْ ابن‬
‫الَعراب والَصمعي ف رِجله َقسَطٌ وهو أَن تكون الرّجل مَلْساء الَسْفل كأَنّها مالَجٌ‬
‫والقُسْطاِنّيةُ والقُسْطانّ خُيوطٌ كخُيوطِ َقوْسِ ا ُلزْنِ تيط بالقمر‬

‫( * قوله « تيط بالقمر » كذا بالَصل وشرح القاموس ) وهي من علمة الطر والقُسْطانةُ‬
‫َقوْسُ قُزحَ‬
‫( * قوله « والقسطانة قوس إل » كذا ف الَصل باء التأنيث ) قال أَبو سعيد يقال لقوس اللّه‬
‫القُسْطانّ وأَنشد وأُدي َرتْ خفَفٌ َتحْتَها مِثْلُ ُقسْطانّ دَجْن الغَمام قال أَبو عمرو القُسْطانّ َقوْسُ‬
‫قُ َزحَ ونُهِي عن تسمية َقوْسِ قزحَ والقُسْطَناس الصّلءَةُ والقُسْطُ بالضم عود يُتَبخّر به لغة ف‬
‫ال ُكسْطِ ُعقّارٌ من عَقاقِي البحر وقال يعقوب القاف بدل وقال الليث القُسط عُود يُجاءُ به من‬
‫سطٌ و ُكسْطٌ و ُكشْط وأَنشد‬
‫الِند يعل ف البَخُور والدّواء قال أَبو عمرو يقال لذا الَبخُور قُ ْ‬
‫سكٍ أَ َح ّم ومن سَلم وف حديث‬
‫ابن بري لبشر ابن أَب خازِم و َقدْ أُوقِرْنَ من َزَبدٍ وقُسْطٍ ومن مِ ْ‬
‫سطُ هو ضَرْب من‬
‫ُأمّ عطِيّة ل َت َمسّ طِيبا إِلّ ُنبْذةً من قُسْطٍ وأَظْفارٍ وف رواية قُسْط أَظْفار القُ ْ‬
‫الطّيب وقيل هو العُودُ غيه والقُسْطُ عُقّار معروف طيّب الرّيح َتتَبخّر به النفساء والَطْفالُ قال‬
‫ابن الَثي وهو أَشبه بالديث لَنه أَضافه إِل الَظفار وقول الراجز ُت ْبدِي َنقِيّا زانَها خِمارُها‬
‫وقُسْطةً ما شانَها غُفارُها يقال هي الساق ُنقِلت من كتاب‬
‫سيْطٌ اسم وقاسطٌ أَبو حَيّ وهو قاسِطُ ابن هِنْبِ‬
‫( * قوله نقلت من كتاب هكذا ف الَصل ) وقُ َ‬
‫بن أَ ْفصَى بن ُد ْعمِيّ بن َجدِيلةَ بن أَ َسدِ ابن رَبيعةَ‬

‫( ‪)7/377‬‬
‫شفَه وكذلك غيه من الَشياء قال يعقوب‬
‫شطَ الُلّ عن الفَرس قَشْطا نَ َزعَه و َك َ‬
‫( قشط ) قَ َ‬
‫شطْتُ وليست القاف ف هذا بدلً من الكاف‬
‫شطْتُ بالقاف وقيس تقول كَ َ‬
‫تيم وأَسَد يقولون قَ َ‬
‫لَنما لغتان لَقوام متلفي وقال ف قراءة عبد اللّه ابن مسعود وإِذا السماء ُقشِطَتْ بالقاف‬
‫شطَتْ واحد‬
‫والعن واحد مثل القُسْطِ وال ُكسْطِ والقافُور والكافُور قال الزجاج ُقشِطَتْ وكُ ِ‬
‫سقْف يقال كشَطْتُ السقْفَ وقَشَطْتُه والقِشاط لغة ف الكشاط وقال‬
‫معناها قُ ِلعَتْ كما ُيقْله ال ّ‬
‫الليث القَشط لغة ف الكشط‬

‫( ‪)7/379‬‬
‫لقّة ونوها َتقُطّها على َحذْو‬
‫( قطط ) القَطّ القطْعُ عامّة وقيل هو قَطعُ الشيء الصّلب كا ُ‬
‫مَسْبُورٍ كما َيقُطّ الِنسان َقصَبة على عظم وقيل هو القطْعُ َعرْضا َقطّه ي ُقطّه قَطّا قَطَعه عَرْضا‬
‫ط ومنه قَطّ القلم وا ِلقَ ّطةُ وا ِلقَطّ ما ُيقَطّ عليه القلم وف التهذيب الِقطةُ‬
‫واقْتَطّه فاْنقَطّ واقْتَ ّ‬
‫عُظَيم يكون مع الورّاقِي يقطون عليه أَطراف الَقلم وروي عن علي رضوان اللّه عليه أَنه كان‬

‫صفَي طُولً كما ُي َقدّ السي وإِذا‬
‫ط يقول إِذا عل قِرْنَه بالسيف َقدّه بِن ْ‬
‫إِذا عَل َقدّ وإِذا توسّط َق ّ‬
‫أَصاب وسَطه قَطعَه عرضا نصفي وأَبانه و َمقَطّ الفرس مُ ْنقَطَعُ َأضْلعه ابن سيده والَقط من‬
‫لعْديّ كأَنّ مَقَطّ شَراسِيفهِ إِل َطرَفِ القُنْبِ فا َل ْنقَبِ‬
‫الفرس منقطع الشّراسِيفِ قال النابغة ا َ‬
‫لوْزِ ل يُ ْثقَبِ والقِطاطُ حرْف البل والصخرة كأَنا‬
‫لُ ِط ْمنَ بِتُ ْرسٍ شَديدِ الصّفا قِ مِن َخشَبِ ا َ‬
‫قُطّ َقطّا والمع أَقِ ّط ٌة وقال أبُو زيد هو أَعلى حافة الكهف وهي ثلثة أَقطّة أَبو زيد القَطِيطةُ‬
‫حذُو عليه الاذِي وَيقْطعُ النعل قال رؤبة يا أَيّها‬
‫حافةُ أَعلى الكهفِ والقِطاطُ الِثالُ الذي يَ ْ‬
‫سمْرٍ‬
‫الاذِي على القِطاطِ والقِطاطُ مَدار حافر الداّبةِ لَنه كأَنه قُطّ أَي ُقطِعَ و ُسوّيَ قال َيرْدي بِ ُ‬
‫صُلْبةِ القِطاطِ والقَطَطُ شعر ال ّزنْجِيّ يقال رَجل قَطَطٌ وشعر قَطَطٌ وامرأَة َقطَطٌ والمع َقطَطُونَ‬
‫وقَطَطاتٌ وشعر قَطّ وقطَطٌ َجعْد قصي قَطّ َيقَطّ َقطَطا وقَطاطةً وقَطِطَ بإِظهار التضعيف قَطّا‬
‫وهو َطرِيفٌ و َج ْعدٌ قَ َططٌ أَي شدِيدُ الُعودةِ وقد قَطِطَ شعره بالكسر وهو أَحد ما جاء على‬
‫الَصل بإِظهار التضعيف ورَجل قَطّ الشعر و َقطَطُه بعن والمع قَطّون وقَ َططُون وأَقْطاطٌ‬
‫وقِطاطٌ قال الذل يُمشّى بَيْننا حانوتُ َخمْرٍ من الُرْس الصّراصِرةِ القِطاطِ‬
‫( * قوله « يشي » كذا هو بالياء هنا وف مادة خرص وبالتاء الفوقية ف مادة حنت )‬
‫والُنثى ق ّطةٌ وقَطَطٌ بغي هاء وف حديث الُلعَنة إِن جاءتْ به َجعْدا َقطَطا فهو لفلن والقَطَطُ‬
‫سحَقت أَسنانه حت ظهرت‬
‫سنُ العُودةِ الفراء الَقَطّ الذي انْ َ‬
‫الشديدُ العُودةِ وقيل ال َ‬
‫دَرادِرُها وقيل الَقطّ الذي سقطت أَسنانه ابن سيده ورجل أَقَطّ وامرأَة َقطّاء إِذا أَكل على‬
‫لقَق وأَنشد ابن بَري لرؤبة‬
‫حقَ حكاه ثعلب والقَطّاطُ الَرّاطُ الذي يعمل ا ُ‬
‫أَسْنانِهما حت َتنْس ِ‬
‫ل َققْ َتقْلِيلُ ما قا َر ْعنَ مِن ُسمّ الطّرَق‬
‫يصف أُتُنا وحارا َسوّى مَساحِيهنّ تَقطِيطَ ا ُ‬
‫( * قوله « سم الطرق » كذا هو بالسي الهملة ف الوضعي ولعله شم أَو صم ) أَراد‬
‫بالساحِي حَوافرَهن لَنا َتسْحِي الَرض أَي َتقْشُرها ونصَب تقطيطَ القق على الصدر الشبه‬
‫به لَن معن َسوّى وقطّط واحد والتقْطِيطُ قطع الشيء وأَراد تقطيع ُحقَق الطّيب وَتسْويتَها‬
‫وتقْليلُ فاعل َسوّى أَي َسوّى مَساحِيَهنّ تكسيُ ما قا َرعَتْ من ُسمّ الطّرَق والطّرَقُ جع طُرْقَة‬
‫لقَيْق فتحامل عليه بسيفه ف بطنه حت‬
‫وهي حجارة بعضها فوق بعض وحديث قتل ابن أَب ا ُ‬
‫أَْن َفذَه فجعل يقول َقطْن قَطْن‬
‫( * قوله وحديث قتل ابن أَب القيق إِل قوله قطن هكذا ف الَصل ولعلّ موضع هذه الملة‬
‫ط و َمقْطُوطٌ بعن‬
‫سعْرُ َيقِطّ بالكسر قَطّا وقُطُوطا فهو قا ّ‬
‫هو مع الكلم على قطن ) وقَطّ ال ّ‬
‫س ْعدِيّ أَشْكُو إِل ال ّلهِ العَزِيز الَبّارْ ُثمّ‬
‫فاعِل غَل ويقال وردْنا أَرضا َقطّا ِسعْرُها قال أَبو وجْزَة ال ّ‬
‫سعْرُ إِذا غَل خَطأ عندي إِنا‬
‫إِلَ ْيكَ الَي ْومَ ُب ْعدَ ا ُلسْتارْ وحاجةَ الَيّ وقَطّ الَسْعارْ وقال شر قَطّ ال ّ‬
‫سعْرُ حُطُوطا‬
‫هو بعن فَتَر وقال الَزهري َو ِهمَ شر فيما قال وروي عن الفراء أَنه قال حَطّ ال ّ‬
‫حطّ انْحِطاطا وكسَر وانكسر إِذا فَتَر وقال ِسعْرٌ مَقْطُوطٌ وقد قَطّ إِذا غَل وقد َقطّه اللّه ابن‬
‫وانْ َ‬

‫سعْر الغال الليث قَطْ خفِيفة بعن حَسْب تقول َق ْطكَ الشيء أَي حَسْبُك‬
‫الَعراب القاطِطُ ال ّ‬
‫قال ومثله قد قال وها ل يتمكنا ف التصريف فإِذا أَضفتهما إِل نفسك ُقوّيَتا بالنون قلت قَطْن‬
‫و َقدْن كما َقوّوا عنّي ومن وَلدُنّي بنون أُخرى قال وقال أَهل الكوفة معن قطن كفان فالنون‬
‫ف موضع نصب مثل نون كفان لَنك تقول قَطْ عبدَ ال ّلهِ دِرهمٌ وقال أَهل البصرة الصواب فيه‬
‫الفض على معن حَسْبُ زيدٍ و َكفْيُ زيدٍ درهمٌ وهذه النون عماد ومَنَعَهم أَن يقولوا حَسْبُن أََن‬
‫الباء متحركة والطاء من قط ساكنة فكرهوا تغييها عن الِسكان وجعلوا النون الثانية من لدنّي‬
‫عمادا للياء وف الديث ف ذكر النار إِنّ النارَ تقول لربا إِنك و َعدْتَنِي مِلْئي فَيضَع فيها ق َدمَه‬
‫وف رواية حت يضع البّارُ فيها َقدَمه فتقول قَطْ َقطْ بعن َحسْب وتكرارها للتأْكيد وهي‬
‫ساكنة الطاء ورواه بعضهم قَطْن أَي حَسْبِي قال الليث وأَما قَطّ فإِنه هو الََبدُ الاضي تقول ما‬
‫ط وهو رفع لَنه مثل قب ُل وبعدُ قال وأَما القَطّ الذي ف موضع ما أَعطيته إِل‬
‫رأَيت مثله قَ ّ‬
‫ط معناها الزمان قال ابن سيده ما رأَيته قَطّ‬
‫عشرين قَطّ فإِنه مرور فرقا بي الزمان والعَددِ وقَ ّ‬
‫ط مرفوعة خفيفة مذوفة منها إِذا كانت بعن الدهر ففيها ثلث لغات وإِذا كانت ف‬
‫وقُطّ وقُ ُ‬
‫معن َحسْب فهي مفتوحة القاف ساكنة الطاء قال بعض النحويي َأمّا قولم قَطّ بالتشديد فإِنا‬
‫كانت قَطُطُ وكان ينبغي لا أَن تسكن فلما سكن الرف الثان جعل الخِر متحركا إِل إِعرابه‬
‫ولو قيل فيه بالفض والنصب لكان وجها ف العربية وأَما الذين رفعوا َأوّله وآخره فهو‬
‫كقولك ُمدّ يا هذا وأَما الذين خففوه فإِنم جعلوه أَداة ث َبَنوْه على أَصله فأَثبتوا الرّفْعة الت‬
‫كانت تكون ف قط وهي مشددة وكان أَجود من ذلك أَن يزموا فيقولوا ما رأَيته قُطْ مزومة‬
‫ساكنة الطاء وجهة رفعه كقولم ل أَره ُمذُ يومان وهي قليلة كله تعليل كوف ولذلك لفظ‬
‫الِعراب موضع لفظ البناء هذا إِذا كانت بعن الدهْر وأَما إِذا كانت بعن حسب وهو‬
‫الكتفاء قال سيبويه قط ساكنة الطاء معناها الكتفاء وقد يقال قَطٍ وقَطِي وقال قَطُ معناها‬
‫النتهاء وبنيت على الضم كحَسْبُ وحكى ابن الَعراب ما رأَيته قَطّ مكسورة مشددة وقال‬
‫ط فقالوا قَطْن ل يريدوا أَن يكسروا الطاء‬
‫بعضهم قَطْ زيدا دِ ْر َهمٌ أَي كفاه وزادوا النون ف َق ْ‬
‫لئل يعلوها بنلة الَساء التمكنة نو َيدِي وهَنِي وقال بعضهم قطن كلمة موضوعة ل زيادة‬
‫لتَ َبطْنِي‬
‫ض وقال قَ ْطنِي سَل ُروَيْدا قد م ْ‬
‫فيها كحسب قال الراجز امَتلَ الوْ ُ‬
‫( * قوله « سل » كذا هو بالصل وشرح القاموس قال ورواية الوهري مهلً أ ه ولعل الول‬
‫ملّ )‬
‫وإِنا دخلت النون ليسلم السكون الذي يبن السم عليه وهذه النون ل تدخل الَساء وإِنا‬
‫تدخل الفعل الاضي إِذا دخلته ياء التكلم كقولك ضربن وكلمن لتسلم الفتحة الت بن الفعل‬
‫عليها ولتكون وقاية للفعل من الرّ وإِنا أَدخلوها ف أَساء مصوصة قليلة نو قَطْنِي و َقدْن‬
‫ك وهذا غي‬
‫وعَنّي ومنّي وَلدُنّي ل يقاس عليها فلو كانت النون من أَصل الكلمة لقالوا َقطُْن َ‬

‫معلوم وقال ابن بري عن ومن وقطن ولدن على القياس لَن نون الوقاية تدخل الَفعال لِتقيَها‬
‫الرّ وتبقي على فتحها وكذلك هذه الت تقدمت دخلت النون عليها لتقيها الرّ فتبقي على‬
‫سكونا وقد يُنصب بقَطْ ومنهم من يفض بقط مزومة ومنهم من يبنيها على الضم ويفض با‬
‫ما بعدها وكلّ هذا إِذا سي به ث حقّر قيل قطيط لَنه إِذا ُثقّل فقد ُكفِيت وإِذا خفف فأَصله‬
‫التثقيل لَنه من القَطّ الذي هو القَطْعُ وحكى اللحيان ما زال هذا مذ ُقطّ يا فت بضم القاف‬
‫والتثقيل قال وقد يقال ما لَه إِل عشرة َقطْ يا فت بالتخفيف والزم وقَطّ يا فت بالتثقيل‬
‫والفض وقَطاطِ مبنية مثل قَطام أَي حسب قال عمرو بن َم ْعدِيكَرِب أَطَلْتُ فِراطَهم حت إِذا ما‬
‫قَتلْتُ سَراتَهمْ قالتْ قَطاطِ أَي قطْن وحسْب قال ابن بري صواب إِنشاده أَطلت فِراطَكم‬
‫وقتلت سَراتَكم بكاف الطاب والفِراطُ الت َقدّم يقول أَطلت التقدّم ب َوعِيدي لكم لتخرجوا من‬
‫صكّ بالائزةِ والقِطّ الكتاب وقيل هو كتاب الُحاسَبةِ‬
‫حقّي فلم تفعلوا والقِطّ الّنصِيبُ والقِطّ ال ّ‬
‫وأَنشد ابن بري ُلمَّيةَ بن أَب الصلت َقوْم لم ساحةُ العِرا قِ جَميعا والقِطّ والقَ َلمُ وف التنيل‬
‫العزيز عَجّلْ لنا ِقطّنا قبل يوم الساب والمع قُطوطٌ قال الَعشى ول الَ ِلكُ الّنعْمانُ يوم َلقِيتُه‬
‫بغِبْطَته ُيعْطِي القُطوطَ ويأْ ِفقُ قوله يأْ ِفقُ ُي َفضّلُ قال أَهل التفسي ماهد وقتادة والسن قالوا‬
‫عجّل لنا ِقطّنا أَي َنصِيبنا من العذاب وقال سعيد بن جبي ذُكرت النة فاشْتَهوْا ما فيها فقالوا‬
‫ربنا عجّل لنا قطنا أَي نصيبنا وقال الفراء القِطّ الصحيفة الكتوبة وإِنا قالوا ذلك حي نزل فأَمّا‬
‫مَن أُوتَ كتابه بيمينه فاستهزؤُوا بذلك وقالوا عجل لنا هذا الكتاب قبل يوم الِساب والقِطّ ف‬
‫صكّ وهو الظ والقِطّ النصيب وأَصله الصحيفة للِنسان بصلة يوصل با قال‬
‫كلم العرب ال ّ‬
‫وأَصل القِطّ من ق َططْتُ وروي عن زيد ابن ثابت وابن عمر أَنّهما كانا ل يَريانِ ببيع القُطوطِ‬
‫إِذا خرجت بأْسا ولكن ل يل لن ابتاعَها أَن يبيعها حت َيقِْبضَها قال الَزهري القُطوطُ ههنا‬
‫ط وهو الكتاب والقِطّ النصيب وأَراد با الوائز والَرْزاقَ سيت قُطوطا لَنا كانت‬
‫جع قِ ّ‬
‫ترج مكتوبة ف رِقاع وصِكاكٍ مقطوعة وبيعُها عند الفقهاء غي جائز ما ل يَتحصّل ما فيها ف‬
‫مِلْك من كُتِبت له معلومة مقبوضة الليث القِ ّطةُ السّّنوْرُ نعت لا دون الذكر ابن سيده القِطّ‬
‫السنور والمع قِطاطٌ وقِطَطة والُنثى قِطّة وقال كراع ل يقال ِقطّة قال ابن دريد ل أَحسبها‬
‫ص من مَ ْغمَزِ ؟ ومضَى قِطّ من الليل‬
‫عربية قال الَخطل أَ َكلْتَ القِطاطَ فأَفْنَيْتَها فهل ف الَنانِي ِ‬
‫أَي ساعة حكي عن ثعلب والقِ ْطقِطُ بالكسر الطَر الصّغار الذي كأَنه َشذْر وقيل هو صغار‬
‫ش وهو فوق الرّذاذِ‬
‫الَبرَدِ وقد َق ْطقَطت السماء فهي مُقَ ْطقِطةٌ ث الرّذا ُذ وهو فوق القِ ْطقِط ث الطّ ّ‬
‫لفْشةُ‬
‫ث الَبغْشُ وهو فوق الطشّ ث الغَبْيةُ وهو فوق الَبغْشةِ وكذلك الَلْبةُ والشّجْذةُ وا َ‬
‫والَكْشةُ مثل الغَبْيةِ وقال الليث القِ ْطقِطُ الطر التفرّق الُتتابِعُ الُتحاِتنُ أَبو زيد أَصغر الطر‬
‫القِ ْطقِطُ ويقال جاءت اليلُ قَطائطَ قَطيعا قَطِيعا قال ِهمْيانُ باليْلِ تَتْرَى زِيَما قَطائطا وقال‬
‫عَ ْلقَمةُ بن عَبْدة وننُ جَلَبْنا مِن ضَرِّيةَ َخيْلَنا نُكَ ّلفُها َحدّ الِكامِ قَطائطا قال أَبو عمرو أَي‬

‫نُكَ ّلفُها أَن ت ْقطَع حدّ الِكامِ فتقْ َطعَها بوافرها قال وواحد القَطائطِ َقطُوطٌ مثل َجدُودٍ وجَدائدَ‬
‫حدَرَت قال‬
‫وقال غيه قَطائطا رِعالً وجَماعاتٍ ف َتفْرِقة ويقال َتقَ ْطقَطَت الدّلْو إِل البئر أَي اْن َ‬
‫ذو الرمة يصف ُسفْرةً دَلّها ف البئر َب ْعقُودة ف نِسْعِ رَحْلٍ َتقَ ْطقَطَتْ إِل الاء حت اْن َقدّ عنها‬
‫طَحاِلُبهْ ابن شيل ف بطن الفرس مَقاطّه ومَخِيطُه فأَما ِمقَطّه فطرفه ف القَصّ وطرفه ف العانة وف‬
‫حدجيث ُأبَيّ وسأَل زِرّ بن حُبَيْش عن عدد سورة الَحزاب فقال ِإمّا ثلثا وسبعي أَو أَربعا‬
‫وسبعي فقال أَقَطْ ؟ بأَلف الستفهام أَي أَحَسْبُ ؟ وف حديث حَيْوةَ بن ُشرَيْح لقِيتُ ُعقْبةَ بن‬
‫مُسْلِم فقلت له بلَغن أَنك حدّثْتَ عن عبدِ اللّه بن عمرو بن العاص أَن رسول اللّه صلّى اللّ‬
‫عليه وسلّم كان يقول إِذا دخل السجد أَعوذ باللّه العظيم وبوجهه الكري وسُلْطانه القدي من‬
‫صوّتت وحدها وَتقَ ْطقَطَ‬
‫الشيطان الرجيم قال أَقَطْ ؟ قلت نعم وقَ ْطقَطَتِ القَطاةُ والَجلة َ‬
‫الرجلُ رَكِبَ رأْسَه ودَلَجٌ قَطْقاطٌ سَريع عن ثعلب وأَنشد يَسِيحُ بعد الدَّلجِ القَطْقاطِ وهو ُمدِلّ‬
‫سنُ ا َللْياطِ‬
‫حَ َ‬
‫( * قوله « يسيح » كذا بالصل هنا وتقدم ف مادة شرط يصبح )‬
‫لرُوجَ من العِراقِ ولَيْتَها رَ َفعَت لنا بقُ َط ْيقِط‬
‫وقُطَيْطِ اسم أَرض وقيل موضع قال القُطامِي َأبَتِ ا ُ‬
‫أَظْعانا ودارةُ قُ ْطقُطٍ عن كراع والقُ ْطقُطانةُ بالضم موضع وقيل موضع بقُرب الكوفة قال‬
‫الشاعر مَن كان يَسأَلُ عَنّا أَْينَ مَنْزِلُنا ؟ فالقُ ْطقُطانةُ مِنّا مَنْزِلٌ َق ِمنُ‬
‫( * هذا البيت لعمر بن اب ربيعة وف ديوانه القحوانة بدل القطقطانة )‬

‫( ‪)7/380‬‬
‫( قعط ) قعَطَ الشيءَ َقعْطا ضبطه وال َقعْطُ الشدّةُ والتضْيِيقُ يقال قعَط فلن على غَرِيه إِذا شدّد‬
‫عليه ف التقاضي وقعَط وثاقَه أَي شدّه وال َقعْطةُ الرّة الواحدة قال الَغلب العجلي َكمْ بعدَها‬
‫من وَرْط ٍة ووَرْطةِ دافَعها ذُو العَرْشِ بعدَ وَبْطَتِي ودافَع الَكْروهَ بعدَ َقعْ َطتِي ابن الَعراب ا ِلعْسَرُ‬
‫ضّيقُ‬
‫الذي ُيقَعّطُ على غَرِيه ف وقت ُعسْرته يقال قعّط على غريه إِذا َألَحّ عليه والقاعِطُ ا ُل َ‬
‫على غريه وف نوادر الَعراب َقعّطَ فلن على غريه إِذا صاح َأعْلَى صياحِه وكذلك َجوّق‬
‫وثَهِتَ و َجوّ َر وقعَط عِمامتَه َي ْقعَطُها َقعْطا واقَْتعَطَها أَدارها على رأْسه ول يَتَلحّ با وقد ُنهِيَ عنه‬
‫وف الديث أَنه َأمَر ا ُلَت َعمّمَ بالت َلحّي ونَى عن القْتِعاطِ هو شدّ العِمامة من غي إِدارة تت‬
‫النك قال ابن الَثي القْتِعاطُ هو أَن َيعَْتمّ بالعِمامة ول يعل منها شيئا تت ذَقَنه وقال‬
‫الزمشري ا ِلقْعَطةُ وا ِلقْعَطُ العِمامة منه وجاء فلن مُقَْتعِطا إِذا جاء متعمما طابِقيّا وقد نُهِيَ عنها‬
‫ونو ذلك قال الليث ويقال َقعَطْتُه َقعْطا وأَنشد طُهَّيةُ َمقْعُوطٌ عليها العَمائمُ أَبو عمرو القاعِطُ‬
‫س وقعَط شعرُه من الُفوفِ إِذا َيبِسَ وال َق ْعوَطةُ َتقْويض البِناء مثل القَ ْعوَشةِ الَزهري‬
‫اليابِ ُ‬

‫َقعْوَطُوا بُيوتم إِذا َقوّضُوها وجَوّرُوها وأَ ْقعَطْت الرجلَ إِقْعاطا إِذا ذَلّ ْلتَه وَأهَنْتَه وقَعِطَ هو إِذا‬
‫شفُوا وقَعط الدوابّ َي ْقعَطُها َقعْطا‬
‫هانَ وذَلّ والقَعْطُ الكشْفُ وقد أَ ْقعَطَ القومُ عنه أَي انك َ‬
‫وقَعّطَها ساقَها َسوْقا شديدا ورجل َقعّاطٌ وقِعاطٌ سوّاق عَنِيف شديد السّوق وأَ ْقعَط ف أَثره‬
‫اشتدّ والقَعْطُ الطرْ ُد وهو ُيقَعّط الدوابّ إِذا كان عجولً يسوقُها شديدا والقَعّاط وا ُل َقعّطُ‬
‫الُتكبّر الكَزّ وال ُقعَيْطةُ أُنثى الَجل الَزهري قَ َربٌ َقعْ َطبِيّ وقَعضبِيّ شديد قال وكذلك َقرَب‬
‫مُ َقعّطٌ‬

‫( ‪)7/384‬‬
‫( قعمط ) الَزهري القُعْموطةُ والُب ْعقُوطةُ كله دُحْرُوجةُ الُعلِ‬

‫( ‪)7/384‬‬
‫( قفط ) َقفَط الطائرُ الُنثى و َقمَطها َيقْفُطُها ويَ ْقفِطُها َقفْطا و َقفِطَها َسفَدها وقيل ال َقفْطُ إِنا‬
‫يكون لذواتِ الظّلف وذَقط الطائرُ َيذْقِطُ ذَقْطا ابن شيل ال َقفْطُ شدّة لَحاقِ الرّجل الرأَةَ أَي‬
‫شدة ا ْحتِفازه والذّقْطُ َغ ْمسُه فيها والقَفْطُ نوه يقال َمقَطها ونَخَسها وداسها َيدُوسها وال َد ْوسُ‬
‫النّ ْيكُ وقَفَطَ الاعِزُ نَزا واقْفاطّتِ الِعزى اقْفيطاطا حَ َرصَت على الفحل فمدّت مُؤخّرها إِليه‬
‫واقَْتفَط التيْس إِليها واقَْتفَطها وتَقافَطا تَعاوَنا على ذلك والقَفَطى والقَيْفطُ كلها الكثي الماع‬
‫لطْف والتيْسُ َيقْتَفِطُ إِليها وَيقَْتفِطها إِذا ضم‬
‫القَ ْيفَطُ على فَيْعل من القَفْط مثل خَيْطف من ا َ‬
‫مُؤخّره إِليها و َقفَطنا بي كافأَنا وقال الليثُ رُقْيةُ العقرب « شَجّة قَرنِيّة مِلْحة َبحْري َقفَطي »‬
‫يقرؤها سبع مرات وقل هو اللّه أَحد سبع مرات‬

‫( ‪)7/384‬‬
‫( قلط ) القَ َلطِيّ القصي ِجدّا ابن سيده القَلَطِيّ والقُلطُ والقِيلِيطُ وأَرى الَخية سوادّيةً كله‬
‫لصْية ويقال له‬
‫القصي الجتمع من الناس والسّناني والكلب والقَيْلِيطُ وقيل القَيْلَطُ الُنْتفِخ ا ُ‬
‫ذو القَيْلطِ والقِيلِطُ الدَ ُر وهو القَيْلةُ ابن الَعراب القَلْطُ الدّمامةُ والق ّلوْط يقال واللّه أَعلم إِنه‬
‫من أَولد النّ والشياطي والقِليطُ العظيم البيضتي‬

‫( ‪)7/385‬‬

‫( قلعط ) اقْ َلعَطّ الشعرُ َجعُد كشعر الزّنْج وقيل اقْ َلعَطّ وا ْق َلعَ ّد وهو الشعر الذي ل يطول ول‬
‫يكون إِل مع صلبة الرأْس وقال فما نُهْنِهْتُ عن سَبْطٍ َكمِيّ ول عن ُمقْ َلعِطّ الرأْسِ َج ْعدِ وهي‬
‫القَ ْلعَطةُ وأَنشد الَزهري بأَتْلع ُمقْلَعِطّ الرأْسِ طاط‬

‫( ‪)7/385‬‬
‫ضمّ أَعضاؤه إِل جسده ث لُفّ‬
‫( قمط ) ال َقمْطُ َشدّ كشدّ الصبّ ف الَ ْهدِ وف غي الهد إِذا ُ‬
‫عليه القِماطُ ابن سيده َقمَطه َي ْقمُطه وَي ْقمِطُه َقمْطا و َقمّطه شدّ يديه ورجليه واسم ذلك البل‬
‫شدّ به قوائم الشاة عند تاذبح وكذلك ما يُشد به الصبّ ف الهد وقد‬
‫القِماطُ والقِماط حبل يُ َ‬
‫َقمَطْت الصبّ والشاةِ بالقِماط أَقْمط َقمْطا و ُقمِطَ الَسِي إِذا جُمع بي يديه ورجليه ببْل‬
‫والقِماط الِرقة العريضة الت تَ ُلفّها على الصب إِذا ُقمِط وقد َقمَطَه با قال ول يكون ال َقمْطُ إِلّ‬
‫شدّ اليدين والرجلي معا وال ُقمّاطُ اللّصوص وال َقمّاطُ ال ّلصّ وال َقمْطُ الَخذ ووقَع على قِماطِ‬
‫فلن َف ِطنَ له ف تُؤدةٍ التهذيب يقال و َقعْتُ على قِماطِ فلن أَي على بُنودِه وجعه ال ُقمُط ويقال‬
‫مَرّ بنا حولٌ َقمِيطٌ أَي تامّ وأَنشد صاعد ف الفُصُوص لَين بن خُرَي يذكر غَزالةَ الَرُورِّيةَ‬
‫أَقامَتْ غَزالةُ سُوقَ الضّرابِ َلهْلِ العِراقَ ْينِ َحوْلً َقمِيطا ويروى شهرا قميطا وغزالة اسم امرأَة‬
‫شَبِيب الارِجيّ وف حديث ابن عباس فما زال يسأَله شهرا قميطا أَي تامّا كاملً وأَقمت عنده‬
‫شهرا قميطا وحولً قميطا أَي تامّا وسِفادُ الطيِ كلّه قِماطٌ و َقمَطَ الطائرُ الُنثى َي ْقمُطُها‬
‫وَي ْقمِطُها َقمْطا َس َفدَها وكذلك التيسُ عن ابن الَعراب وقال مرة تقامَطَت الغنم فعمّ به ذلك‬
‫لرّانّ عن ثابت بن أَب ثابت‬
‫الِنس وتراصَعَتِ الغنمُ وتقامَطَتْ وإِنه ل َقمَطي أَي شديد السّفاد ا َ‬
‫قال َقفَطَ التيسُ َيقْفُطُ وَيقْفِطُ إِذا نزا وقمَطَ الطائرُ َي ْقمُط وَي ْقمِط الَصمعي يقال للطائر قمَطها‬
‫وقفَطها وال ِقمْطُ ما تشدّ به الَخْصاص ومنه مَعا ِقدُ ال ِقمْطِ وف حديث شُرَيح أَنه اخَتصَم إِليه‬
‫ص فقَضى بالُص للذي َتلِيه ال ُقمُطُ وذلك أَنه احتكم إِليه رجلن ف ُخصّ ادّعياه‬
‫رجلن ف ُخ ّ‬
‫معا و ُقمُطه شُرُطُه الت يُوثّق با ويشدّ با من ليف كانت أَو من خُوص فقضى به للذي تَليه‬
‫لصّ البيت الذي‬
‫الَعا ِقدُ دون من ل تَلِيه معاقد القُمط ومعاقدُ القمُط تَلي صاحبَ الص ا ُ‬
‫يعمل من القَصب قال ابن الَثي هكذا قال الروي بالضم وقال الوهري ال ِقمْطُ بالكسر كأَنه‬
‫عنده واحد‬

‫( ‪)7/385‬‬

‫( قمعط ) ا ْق َمعَطّ الرّجل إِذا عظُم أَعلى بطنه و َخمُصَ أَ ْسفَلُه وا ْق َمعَطّ تداخل بعضُه ف بعض‬
‫وهي ال َقمْعَطةُ وال ُق ْمعُوطةُ وا ُلقْعُوطةُ كلتاها ُدوَيْبّة ماء‬

‫( ‪)7/386‬‬
‫( قنط ) القُنُوط اليأْس وف التهذيب اليأْس من الي وقيل أَشدّ اليأْس من الشيء والقُنُوط‬
‫بالضم الصدر وقَنَط يقِنطُ وَيقْنُطُ ُقنُوطا مثل جلَس يلِس جُلوسا وقَنِطَ َقنَطا وهو قاِنطٌ َيئِسَ‬
‫وقال ابن جن قَنَطَ َيقْنَطُ كأَب َيأْبَى والصحيح ما بدأْنا به وفيه لغة ثالثة قَنِطَ َيقْنَطُ قَنَطا مثل‬
‫تعِب يَ ْتعَب تعبا وقَناطة فهو قَِنطٌ وقرئ ول تكن من القَنِطِي وأَما َقنَط يقَْنطُ بالفتح فيهما وقَنِطَ‬
‫َيقْنِط بالكسر فيهما فإِنا هو على المع بي اللغتي قاله الَخفش وف التنيل قال ومن َيقْنُطُ من‬
‫رحة ربه إِل الضالون وقرئ ومن َيقْنِطُ قال الَزهري وها لغتان َقنَطَ َيقْنُطُ وقَنَط َيقْنِطُ قُنوطا‬
‫ف اللغتي قال قال ذلك أَبو عمرو بن العلء ويقال شر الناس الذين ُيقَنّطُون الناس من رحة‬
‫اللّه أَي ُيؤْيِسُونم وف حديث خزية ف روايةٍ وقُطّتِ القَنِطةُ ُقطّتْ أَي قُ ِطعَتْ وأَما القَنِط ُة فقال‬
‫أَبو موسى ل نعرفها قال ابن الَثي وأَظنه تصحيفا إِل أَن يكون أَراد القَطِنةَ بتقدي الطاء وهي‬
‫هَنة دون القِبةِ ويقال للجمة بي الوركي أَيضا قَطَِنةٌ‬

‫( ‪)7/386‬‬
‫سطِيطُ شجرة معروفة‬
‫( قنسط ) التهذيب ف الرباعي عن ابن الَعراب القُنْ َ‬

‫( ‪)7/386‬‬
‫( قوط ) ال َقوْطُ الائة من الغنم إِل ما زادت وخصّ بعضهم به الضأْن وقيل القَوْطُ هو القَطِيع‬
‫اليسي منها قال الراجز ما رَاعَنِي إِل خَيالٌ هابِطا على البُيوتِ َقوْطَه العُلبِطا ذاتَ فُضول َت ْلعَطُ‬
‫الَلعِطا فيها ترَى ال ُعقّر والعَوائطا تَخالُ سِرْحانَ الفلةِ النّاشِطا إِذا اسْتَمى ادبيّها الغَطامِطا‬
‫( * قوله « ادبيها » كذا بالصل )‬
‫يَظَلّ بَ ْينَ ِفئَتَيْها وابِطا ويروى ما راعن إِل جناح هابطا العُلبِطُ هي المسون والائة إِل ما‬
‫بلغت من العدد وهو اسم للنوع ل واحد له مثل النفَر والرهط وأَديبها وسطها والواِبطُ الذي‬
‫تَكْثُر عليه فل َيدْري أَيّتها يأْخذ وهو ا ُلعْيي والَلعِطُ ما حول البيوت واسَْتمَيْت ا ْختَرْت خِيارها‬

‫وقَوطَه ف البيت منصوب بابِطا ف البيت قبله وهو الشاهد على هَبَطْته بعن َأهْبَ ْطتُه وجَناحٌ‬
‫اسم راع والمع أَقْواطٌ وقُوطةُ موضع‬

‫( ‪)7/386‬‬
‫ط وزعم يعقوب أَن الكاف بدل من القاف‬
‫حَ‬
‫حطَ الطرُ لغة ف قَ َ‬
‫( كحط ) ك َ‬

‫( ‪)7/386‬‬
‫( كسط ) الكُسْطُ الذي يُتبخر به لغة ف القُسْطِ التهذيب يقال كُسْطٌ لذا العُود البحريّ‬

‫( ‪)7/387‬‬
‫شطَ الغِطاءَ عن الشيء والِلدَ عن الَزُور والُلّ عن ظهر الفرس يَكْشِطُه كَشْطا‬
‫( كشط ) ك َ‬
‫شطْتُ وتيم‬
‫قَلَعه ونَزَعه وكشَفه عنه واسم ذلك الشيء الكِشاطُ والقَشْطُ لغة فيه قيسٌ تقول ك َ‬
‫تقول َقشَطْتُ بالقاف قال ابن سيده وليست الكاف ف هذا بدلً من القاف لَنما لغتان لَقوام‬
‫متلفي وكشَطْتُ البعي َكشْطا َن َزعْت جِلده ول يقال سَلَخت لَن العرب ل تقول ف البعي إِل‬
‫كشطْتُه أَو جَ ّلدْتُه و َكشَط فلن عن فرسه الُلّ وقَشَطَه ونَضاه بعن واحد وقال يعقوب قريش‬
‫شطَتْ قال الفراء يعن‬
‫تقول كشط وتيم وأَسد يقولون قشط وف التنيل العزيز وإِذا السماء كُ ِ‬
‫نُزِعت َف ُطوِيَتْ وف قراءة عبد اللّه ُقشِطَتْ بالقاف والعن واحد والعرب تقول الكافُور‬
‫والقافُور والكُسْط والقُسْط وإِذا تقارَب الرفان ف الَخْرج تعاقبا ف اللغات وقال الزجاج معن‬
‫سقْفُ وقال الليث ال َكشْطُ رفعُك شيئا عن شيء قد غطّاه‬
‫ُكشِطت وقُشِطت قُ ِلعَتْ كما ُيقْلَعُ ال ّ‬
‫لزُور‬
‫وغَشِيَه من فوقه كما يُكْشَط اللد عن السنام وعن السلوخة وإِذا كُشط الِلد عن ا َ‬
‫سي اللد كِشاطا بعدما يُكْشط ث ربا غُطّيَ عليها به فيقول القائل ارفع عنها كِشاطَها لَنظر‬
‫إِل لمها يقال هذا ف الَزُور خاصّة قال والكَشَطةُ أَرْبابُ الُزور الَ ْكشُوطةِ وانْتَهى أَعرابّ إِل‬
‫سَت ْوهِبَهم فقال‬
‫قوم قد سَ َلخُوا جزورا وقد غَ ّطوْها بِكِشاطِها فقال مَن الكَشَطةُ ؟ وهو يريد أَن يَ ْ‬
‫صدَقةِ يعن فيما ُيجْزي من الصدقةِ‬
‫بعض القوم وِعاء الَرامي ومُثابِت الَقْران وأَدْن الَزاء من ال ّ‬
‫فقال الَعراب يا كِنانةُ ويا أَسدُ ويا بَكْر أَط ِعمُونا من لم الَزور وف الحكم وقف رجل على‬
‫كنانةَ وأَسَد ابن خُزَيْمة وها يَكْشِطان عن بعي لما فقال لرجل قائمٍ ما جِلء الكاشِ َط ْينِ ؟‬
‫فقال خابئةُ الَصادِعِ وهَصّارُ الَقْران يعن بائبة الصادع الكِنانة وبَهصّار الَقران الَسد فقال يا‬

‫أَسد ويا كِنانةُ َأ ْطعِمان من هذا اللحم أَراد بقوله ما جِلؤها ما اسْماها ورواه بعضهم خابئة‬
‫مَصا ِدعَ ورْأسٌ بل شعر وكذا روي يا صُلَيع مكان يا أَسد وصُلَيْعٌ تصغي َأصْلَعَ مُرخّما‬
‫شطُ‬
‫وانكَشَط َر ْوعُه أَي ذهب وف حديث الستسقاء فَتَ َكشّطَ السحاب أَي تقطّع وَتفَرّق والكَ ْ‬
‫والقَشْطُ سواء ف الرّفْعِ والِزالة والقَلْع والكشف‬

‫( ‪)7/387‬‬
‫( كلط ) الكَلَطةُ مِشْيةُ الَعرج الشديد العرج وقيل هي َع ْدوُ القطوع الرّجل وقيل مِشية ا ُلقْ َعدِ‬
‫أَبو عمرو الكَلَطةُ واللّبَطةُ َعدْو الَقْزل ابن الَعراب الكُ ُلطُ الرّجال الَُتقَلّبون فرَحا ومرَحا‬
‫وروى بعضهم أَن الفرزدق كان له ابن يقال له َكلَط ُة وآخر يقال له لَبَطةُ وثالث اسه خَبَطةُ‬

‫( ‪)7/387‬‬
‫( لط ) لَطَه لْطا َأمَره بشيء فأَلّ عليه أَو اقْتضاه فأَلّ عليه أَيضا ولَطه لْطا أَتْبَعه بصره فلم‬
‫َيصْرِفْه عنه حت يَتوارى ولَطه بسهم أَصابَه‬

‫( ‪)7/387‬‬
‫( لبط ) لَبطَ فلن بفلن الَرضَ يَلِْبطُ لَبْطا مثل لَبجَ به ضرَبا به وقيل ص َرعَه صَرْعا عَنِيفا‬
‫ولُبِطَ بفلن إِذا صُرِع من عي أَو ُحمّى وَلُِبطَ به لَبْطا إِذا صُرع من عي أَو ُحمّى وَلُبِطَ به لَبْطا‬
‫ضرَب بنفسه الَرض من داء أَو أَمر َيغْشاه مفاجأَةً ولُبِطَ به ُيلْبَط لَبْطا إِذا سقَط من قِيام‬
‫وكذلك إِذا صُرعَ وتَ َلبّط أَي اضْ َطجَع وَتمَرّغَ والتّلَبّط التّمرّغُ وسئل النب صلّى اللّه عليه‬
‫جعُون‬
‫وسلّم عن الشهداء فقال أُولئك يََتلَبّطُون ف الغُرَفِ العُل من الّنةِ أَي يََتمَ ّرغُون وَيضْطَ ِ‬
‫ويقال يََتصَ ّرعُون ويقال فلن يَتَ َلبّطُ ف الّنعِيم أَي يتمرّغُ فيه ابن الَعراب اللّبْطُ الّتقَلّبُ ف‬
‫الرّياضِ وف حديث ماعِز ل تَسُبّوه إِنه ليَتَ َلبّطُ ف رِياضِ النة بعدما رُ ِجمَ أَي يتمرّغُ فيها ومنه‬
‫حديث أُم إِسعيل جعلت تنظُر إِليه يََت َلوّى ويََتلَبّطُ وف الديث َأنّ عائشة رضي اللّه عنها كانت‬
‫سبِطا على الَرض أَي ُممَْتدّا وف رواية تضرب اليتيم‬
‫صرِعَ مُ ْ‬
‫َتضْرِب اليتيمَ حت يَتَلَبّطَ أَي يَ ْن َ‬
‫وتَلِْبطُه أَي تصْ َرعُه إِل الَرض وف الديث َأنّ عامر بن أَب ربيعةَ رأَى سَهْلَ بن حُنَيْف يغْتسل‬
‫ع وسقَطَ إِل الَرض وكان قال ما رأَيتُ كاليومِ ول جِ ْلدَ‬
‫فعانَه فلُبِطَ به حت ما َي ْعقِل أَي صُ ِر َ‬
‫مُخَّبأَةٍ فَأمَر عليه الصلة والسلم عامِر بن أَب رَبيعةَ العائنَ حت غسل له َأعْضاءه وجع الاء ث‬

‫صبّ على رأْس سهل فراح مع الركب ويقال ُلبِطَ بالرّجل فهو مَلْبوطٌ به وف الديث أَنه صلّى‬
‫اللّه عليه وسلّم خرج وقريشٌ ملْبُوطٌ بم يعن أَنم ُسقُوطٌ بي يديه وكذلك لُِبجَ به باليم مثل‬
‫لُبط به سواء ابن الَعراب جاء فلن سَكْرانَ مُلْتَبِطا كقولك مُلَْتبِجا ومُتَلَبّطا أَجْود من مُلْتَبِط‬
‫لجّاج السّلَميّ حي دخل مكة قال للمشركي لَ ْيسَ‬
‫لَن اللْتِباطَ من ال َعدْوِ وف الديث ا َ‬
‫عندي‬
‫سرّكم‬
‫( * قوله « ليس عندي إل » كذا بالصل وهو ف النهاية بدون ليس ) من البَر ما ي ُ‬
‫فالتََبطُوا َبجَنْبَيْ ناقته يقولون إِيه يا حجاج الفرّاء اللّبَطةُ أَن يضرب البعي بيديه ولَبطه البعيُ‬
‫لبْطِ بالرجل وقيل إِذا ضرب البعي بقوائمه كلها فتلك اللّبَ َطةُ‬
‫يَ ْلبِطُه َلبْطا خََبطَه واللّبْط باليد كا َ‬
‫وقد لَبَطَ َيلْبِطُ قال الذل يَ ْلبِطُ فيها كلّ حَيْ َزبُون اليزبون الشّهْمةُ الذّكِّيةُ والتَبَطَ كَ َلبَطَ وَتلَبّطَ‬
‫الرجلُ اختلطت عليه ُأمُوره ولُبِطَ الرجلُ لَبْطا أَصابَه سعال وزُكام والسم اللّبَ َطةُ واللبَطة َع ْدوُ‬
‫الشدِيد العَرج وقيل َع ْدوُ الَقْزَل أَبو عمرو اللّبَطة والكَلَطةُ عدْو الَقزل واللْتباطُ َع ْدوٌ مع‬
‫وَثْب والَتبَطَ البعيُ يَلَْتبِطُ التِباطا إِذا عَدا ف وَثْب قال الراجز ما زِلْتُ أَسْعى َمعَهم وأَلْتَبطْ وإِذا‬
‫عدا البعي وضرب بقوائمه كلها قيل مَرّ يَ ْلتَبطُ والسم اللبَطةُ بالتحريك والَلباطُ الُلودُ عن‬
‫ثعلب وأَنشد وقُ ُلصٍ ُمقْوَرّةِ الَلباطِ ورواية أَب العَلء مقوّرة الَلْياط كأَنه جع لِيطٍ ولَبَطةُ اسم‬
‫وكان للفرزدق من الَولد لَبَطةُ و َكلَطةُ وجَلَطة‬
‫( * قوله « وجلطة » هو باليم وقد مر ف كلط خبطة بالاء العجمة ووقع ف القاموس حلطة‬
‫بالاء الهملة )‬

‫( ‪)7/387‬‬
‫( لثط ) ابن الَعراب اللّثْطُ ض ْربُ الكفّ الظهْرَ قليلً قليلً وقال غيه اللّطْث واللّثْطُ كلها‬
‫الضرْب الفيف‬

‫( ‪)7/389‬‬
‫( لط ) ابن الَعراب اللّحْطُ الرّشّ يقال لَحَطَ بابَ دارِه إِذا رَشّه بالاء قال واللّحْطُ الرشّ وف‬
‫حطُوا بابَ دارِهم أَي رَشّوه‬
‫حديث عليّ كرم اللّه وجهه أَنه مَ ّر بقوم لَ َ‬

‫( ‪)7/389‬‬

‫( لط ) قال ابن بزرج ف نوادره قال خَيْشَنةُ قد التَخَط الرّجلُ من ذلك الَمر يُريد ا ْختَلَط قال‬
‫وما ا ْختَلَط إِنا التَخَط‬

‫( ‪)7/389‬‬
‫( لطط ) لَطّ الشيءَ يَ ُلطّه لَطّا َألْزَقَه ولَطّ به يَلُطّ َلطّا أَلْزَقَه ولَطّ الغَريُ بالقّ دُون الباطِل وأََلطّ‬
‫والُول أَجْود دافَ َع ومَنَعَ القّ ولَطّ حقّه ولطّ عليه جَحَده وفلن مُلِطّ ول يقال لطّ وقولم‬
‫لطّ مُلِطّ كما يقال خَبِيث مُخْبِث أَي أَصحابه خُبَثاء وف حديث َطهْفةَ ل تُ ْلطِطْ ف الزّكاةِ أَي‬
‫ل َتمَْنعْها قال أَبو موسى هكذا رواه القتيب ل ُتلْطِطْ على النهي للواحد والذي رواه غيه ما ل‬
‫حدُ ف الياةِ قال وهو‬
‫يكن عَ ْهدٌ ول َم ْو ِعدٌ ول تَثاقُل عن الصلة ول ُيلْ َططُ ف الزكاة ول يُ ْل َ‬
‫الوجه لَنه خطاب للجماعة واقع على ما قبله ورواه الزمشري ول نُلْطِط ول ُنلْحِد بالنون‬
‫وأَلَطّه أَي أَعانَه أَو حله على أَن ُيلِطّ حقي يقال ما لكَ ُتعِينُه على َلطَطِه ؟ وأََلطّ الرجلُ أَي‬
‫شدّ‬
‫اشَْتدّ ف الَمر والُصومة قال أَبو سعيد إِذا اختصم رجلن فكان لَحدها رَفِيدٌ يَرْ ِفدُه وي ُ‬
‫على يده فذلك العي هو الُلِطّ والَصم هو اللّطُ وروى بعضهم قولَ يي بنِ َي ْعمَرَ أَنْشأْتَ‬
‫تَ ُلطّها أَي َت ْمَنعُها حَقّها من الَهر ويروى ت ُطلّها وسنذكره ف موضعه وربا قالوا َتلَطّيْتُ حقّه‬
‫لَنم كرهوا اجتماع ثلث طاءات فأَبدلوا من الَخية ياء كما قالوا من اللّعاع َت َلعّيْت وأَلَطّه‬
‫أَي أَعانه ولَطّ على الشيء وأَلَطّ ستَر والسم اللّطَطُ ولَ َططْتُ الشيءَ أَلُطّه سترتُه وأَخْفيته‬
‫وال ّلطّ الستْر ولطّ الشيءَ ستَره وأَنشد أَبو عبيد للَعشى ولَ َق ْد ساءها البَياضُ َفلَطّتْ بِحِجابٍ‬
‫صدُوفِ ويروى َمصْرُوفِ وكل شيء سترته فقد َلطَطْتَه ولطّ السّتر أَرْخاه ولطّ‬
‫مِنْ بَيْنِنا مَ ْ‬
‫الِجاب أَرْخاه وسدَلَه قال َلجَجْنا ولَجّتْ هذه ف الّتغَضّبِ ولطّ الجاب دُوننا والتَّنقّبِ وال ّلطّ‬
‫ف البَر أَن تَ ْكتُمه وُتظْهر غيه وهو من الستر أَيضا ومنه قول الشاعر وإِذا أَتان سائلٌ ل َأ ْعتَلِلْ‬
‫لقّ بالباطل‬
‫لبَ َلطّا لَواه وكتَمه الليث َلطّ فلن ا َ‬
‫ل ُلطّ ِمنْ دُونِ السّوامِ حِجاب وَلطّ عليه ا َ‬
‫أَي ستَره والناقةُ تَ ِلطّ بذنبها إِذا أَلزَقَتْ بفرجها وأَدخلته بي فخذيها و َقدِم على النب صلّى اللّه‬
‫عليه وسلّم َأعْشَى بن مازِن فشكا إِليه حَلِيلَته وأَنشد إِلَ ْيكَ أَشْكُو ِذرْبةً مِنَ الذّ َربْ أَخْ َلفَتِ‬
‫ضعَها وموضِعَ حاجتِه منها كما تَ ِلطّ الناقةُ بذنبها إِذا‬
‫العَ ْهدَ وَلطّتْ بالذّنَبْ أَراد أَنا مََنعَتْه ُب ْ‬
‫امتنعت على الفحل أَن يضْربا وسدّت فرجها به وقيل أَراد تَوا َرتْ وأَخْفت شخصها عنه كما‬
‫خفِي الناقةُ فرجَها بذنبها ولطّتْ الناقةُ بذنبها َتلِطّ لَطّا أَدخلته بي فخذيها وأَنشد ابن بري‬
‫تُ ْ‬
‫شوْلُ لَطّتْ بأَذْنابِها ولَطّ البابَ َلطّا َأغْلَقه ولَ َططْتُ‬
‫لطِيم لَيالٍ لَنا وُدّها مُ ْنصِبٌ إِذا ال ّ‬
‫لقَيْسِ بن ا َ‬
‫بفلن أَُلطّه َلطّا إِذا لَ ِزمْته وكذلك َألْ َظظْتُ به ِإلْظاظا والَول بالطاء رواه أَبو عُبيد عن أَب عُبيدةَ‬
‫صقْتُه وف الديث‬
‫ف باب لُزومِ الرّجلِ صاحبه ولَطّ بالَمر يَلِطّ لطّا لَ ِزمَه ولططت الشيءَ أَل َ‬

‫سدّ‬
‫صقُه بالطّي حت ت ُ‬
‫تَ ُلطّ حوْضها قال ابن الَثي كذا جاء ف الو ّطإِ واللّطّ الِلصاق يريد تُ ْل ِ‬
‫خَلَلَه واللّطّ ال ِع ْقدُ وقيل هو القِلدةُ من حبّ ال ْنظَلِ ا ُلصَبّغ والمع لِطاطٌ قال الشاعر إِل أَميٍ‬
‫حكُ عن مِثْلِ الذي ُتغَطّي أَراد أَنا بَخْراء ال َفمِ قال‬
‫بالعِراق ثَطّ وجْهِ َعجُوزٍ حُلّيَتْ ف لَطّ َتضْ َ‬
‫حلّ ْينَ اللّطاطَ يَزِينُها شَرائحُ أَحوافٍ من الَ َدمِ الصّرفِ واللّط قِلدة يقال رأَيت‬
‫الشاعر جَوارٍ يُ َ‬
‫ف عُنقها َلطّا حسنَا وكَرْما حسنَا و ِعقْدا حسنَا كله بعن عن يعقوب وترس مَلْطُوطٌ أَي‬
‫مَكْبُوب على وجهه قال ساعدة بن جُؤّيةَ صَبّ اللّهِيفُ لا السّبُوبَ ب َطغْيةٍ تُنْب العُقابَ كما‬
‫يُ َلطّ ا ِلجْنَبُ تُنْب العُقاب َتدْفعُها من مَلستها وا ِلجْنب التّرْس أَراد أَن هذه ال ّطغْية مثل ظهر‬
‫الترس إِذا كبَبْتَه وال ّطغْيةُ الناحيةُ من البَل واللّطاطُ والِلْطاطُ حرف من َأعْلَى البل وجانبه‬
‫ومِلعطاطُ البعي حَرْف ف وسط رأْسه والِلْطاطانِ ناحِيتا الرأْس وقيل مِلْطاطُ الرأْس ُجمْلته وقيل‬
‫جِلْدته وكل ِشقّ من الرأْس مِلْطاط قال والَصل فيها من مِلْطاط البعي وهو حرف ف وسط‬
‫حنُ الدّار واليم ف كلها زائدة وقول الراجز َيمَْتلِخُ‬
‫رأْسه والِلْطاطُ أَعلى حرف البل وصَ ْ‬
‫العَيْنيِ بانْتِشاطِ وفَرْوةَ ال ّرأْسِ عن الِلْطاطِ وف ذكر الشّجاج الِلْطاط وهي الِلْطاء والِلْطاط‬
‫طريق على ساحل البحر قال رؤبة ننُ َج َمعْنا الناسَ با ِللْطاطِ ف وَرْطةٍ وأَيّما إِيراطِ ويروى‬
‫ط حافةُ الوادِي و َشفِيُه‬
‫فَأصْبَحُوا ف ورْطةِ ا َلوْراطِ وقال الَصمعي يعن ساحل البحر وا ِللْطا ُ‬
‫وساحِلُ البحر وقول ابن مسعود هذا الِلْطاطُ طَريقُ َبقِّيةِ الؤمني هُرّابا من الدّجّالِ يعن به‬
‫شاطئ الفُراتِ قال واليم زائدة أَبو زيد يقال هذا لطاط البل‬
‫( * قوله « لطاط البل » قال ف شرح القاموس اطلقه يوهم الفتح وقد ضبطه الصاغان‬
‫ط حافةُ َأعْلى الكَهْف وهي‬
‫بالكسر كزمام ) وثلثة أَِلطّة وهو طريق ف عُرض البل والقِطا ُ‬
‫لبّازِ ا ِللْطاط وا ِلرْقاق واللّ ْطلِطُ الغَلِيظُ الَسنان قال جرير َتفْتَرّ عن‬
‫صوْبَجِ ا َ‬
‫ثلثة أَقِطّة ويقال ل َ‬
‫قَرِدِ النابِتِ لِ ْطلِطٍ مِثْلِ العِجان وضِرْسُها كالافِر واللّطْلِطُ الناقةُ الَرِمةُ واللّطلِطُ العَجوز وقال‬
‫الَصمعي اللطلط العجوز الكبية وقال أَبو عمرو هي من النوق السِنة الت قد أُكل أَسنانُها‬
‫ط ومنه قيل‬
‫والَلَطّ الذي سَقطت أَسنانه أَو تَأكّلت وَبقِيَتْ ُأصُولُها يقال رجل َألَطّ بيّن اللّ َط ِ‬
‫للعجوز لِ ْطلِط وللناقة السنة لِطْلط إِذا سقطت أَسنانا والِلْطاطُ رَحَى الَبزِر واللط خشبة البزر‬
‫( * قوله « واللط خشبة البزر » كذا بالصل ولعلها اللطاط ) وقال الراجز َفرْشَطَ لا كُرِه‬
‫الفِرْشاطُ ِبفَيْشةٍ كأَنا مِلْطاطُ‬

‫( ‪)7/389‬‬

‫( لعط ) ‪َ :‬لعَطَه بسهم َلعْطا ‪ :‬رماه فأَصابه به ‪ .‬و َلعَطه بعي َلعْطا ‪ :‬أَصابه ‪ .‬و الّلعْطةُ ‪ :‬خطّ‬
‫صقْر ‪ُ :‬سفْعةٌ ف وجهه ‪ .‬وشاة َلعْطاء‬
‫خطّه الرأَة ف خدّها كالعُلْطة و ُلعْطةُ ال ّ‬
‫بسواد أَو صفرة تَ ُ‬
‫بيضاء عُ ْرضِ العنق ‪ .‬ونعجة َلعْطاء ‪ :‬وهي الت بعُرضِ عُنقها ُلعْطةٌ َسوْداء وسائرها أَبيض ‪.‬‬
‫وقال أَبو زيد ‪ :‬إِن كان ِبعُرْضِ عنق الشاة سواد فهي َلعْطاء والسم الّلعْطة ‪ .‬وف الديث ‪ :‬أَنه‬
‫عاد البَراءَ بن مَعْرُور وأَخذَتْه الذّبْحةُ فَأمَرَ مَن َلعَطَه بالنّار أَي كَواه ف عُنُقه ‪ .‬و ُلعْط ال ّرمْلِ ‪:‬‬
‫إِْبطُه والمع أَلعاط ‪ .‬قال أَبو حنيفة ‪َ :‬لعَطَتِ ا ِلبِلُ َلعْطا و الَتعَطَتْ ل تُ ْب ِعدْ ف مَرْعاها و َرعَتْ‬
‫حَولَ البيوت و الَ ْلعَطُ ذلك الَ ْرعَى و الَلعِطُ الَراعِي حول البيوت ‪ .‬يقال ‪ :‬إِبلُ فلنٍ َت ْلعَطُ‬
‫الَل ِعطَ أَي تَرعَى قريبا من البيوت وأَنشد شر ‪ :‬ما راعَنِي إِلّ جَناحٌ هابِطا على البُيوتِ َقوْطه‬
‫العُلبِطا ذاتَ ُفضُولٍ تَ ْلعَطُ الَلعِطا وجَناحٌ ‪ :‬اسم راعي غنم و َجعَل هابطا ههنا واقِعا ‪ .‬و‬
‫َلعَطَنِي فلن بقّي َلعْطا أَي لَوانِي به ومَطَلَنِي ‪ .‬و الّلعْطُ ‪ :‬ما لَ ِزقَ بنَجَفةِ البل ‪ .‬يقال ‪ :‬خذ‬
‫الّلعْطَ يا فلن ‪ .‬ومَرّ فلن لعطا أَي مَرّ مُعارضا إِل جنب حائط أَو جبل وذلك الوضع من‬
‫الائط والبَل يقال له الّلعْطُ ‪ .‬و أَْلعَطَ الرّجلُ إِذا مشى ف ُلعْطِ البل وهو أَصله‬

‫( ‪)7/389‬‬
‫للَبةُ ل تُفهم وف الديث ولم َلغَط ف‬
‫( لغط ) ال ّلغْطُ وال ّلغَطُ ا َلصْواتُ الُ ْبهَمة الُخْتَلطة وا َ‬
‫ط صوت وضَجّة ل يُفهم مَعناه وقيل هو الكلم الذي ل َيبِي يقال سعت لغط‬
‫أَسْواقهم اللغ ُ‬
‫القوم وقال الكسائي سعت َلغْطا وَلغَطا وقد َلغَطُوا يَ ْلغَطُون َلغْطا وَلغَطا وِلغَاطا قال الذل َكأَنّ‬
‫لمُوشِ وَلغَطُوا وأَْلغَطُوا إِلْغاطا‬
‫لمُوشِ بِجانِبَ ْيهِ لَغا َركْبٍ ُأمَيمَ َذوِي لِغاطِ ويروى َوغَى ا َ‬
‫لَغا ا َ‬
‫وَلغَط القَطا والَمامُ بصوته يلغَط َلغْطا وَلغِيطا وأَْلغَط ول يكون ذلك إِل للواحدة منهن‬
‫وكذلك الِلْغاط قال يصف القَطا والمام ومَنْهَلٍ ورَدْتُه الْتِقاطا ل َأْلقَ إِذْ وَرَدْتُه فُرّاطا إِل‬
‫الَمامَ الوُرْقَ والغَطاطا ف ُهنّ ُي ْلغِطْن به ِإلْغاطا وقال رؤبة باكَرْتُه قَبْلَ الغَطاطِ الّلغّطِ وقبْلَ جُونِيّ‬
‫خطّطِ وَأْلغَطَ لبنَه أَلقى فيه ال ّرضْفَ فارتفع له َنشِيشٌ وال ّلغْطُ فِناء الباب ولُغاطٌ اسم ماء‬
‫القَطا الُ َ‬
‫قال َلمّا َرْأتْ ماء لُغاطٍ قد شَجِسْ ولُغاطٌ جبَل قال كَأنّ تَحتَ الرّحْلِ والقُرْطاطِ خِ ْنذِيذةً من‬
‫كَِتفَيْ لُغاطِ ولُغاطٌ بالضم اسم رجل‬

‫( ‪)7/391‬‬
‫( لقط ) ال ّلقْطُ أَ ْخذُ الشيء من الَرض ل َقطَه يَ ْلقُطه َلقْطا والتقَطَه أَخذه من الَرض يقال لِكُلّ‬
‫س َمعُها وُيذِيعُها ولقِطةُ الَصى قانِصةُ الطي‬
‫ساقِطةٍ لقِطةٌ أَي لكل ما َندَر من الكلم مَن َي ْ‬

‫يتمع فيها الصى والعرب تقول ِإنّ عندك ديكا يَلَْتقِط الصى يقال ذلك للّنمّام الليث إِذا‬
‫التقَط الكلمَ لنميمةٍ قلت ُلقّ ْيطَى خُلّ ْيطَى حكاية لفعله قال الليث والّلقْطةُ بتسكي القاف اسم‬
‫الشيء الذي ِتدُه مُلْقىً فتأْخذه وكذلك الَنبوذ من الصبيان ُلقْطةٌ وَأمّا الّلقَطةُ بفتح القاف فهو‬
‫الرجل ال ّلقّاطُ يتبع الّلقْطات يَلَْتقِطُها قال ابن بري وهذا هو الصواب لَنّ ال ُفعْلة للمفعول‬
‫كالضّحْكةِ والفُعَلةُ للفاعل كالضّحَكةِ قال ويدل على صحة ذلك قول الكميت أَُلقْ َطةَ هُدهدٍ‬
‫حمِي ت ْأكُلُونا ؟ ُلقْطة منادى مضاف وكذلك جنود أُنثى وجعلهم بذلك‬
‫وجُنُودَ أُْنثَى مُبَرْشِمةً أََل ْ‬
‫النهايةَ ف الدّناءة لَنّ ا ُلدْهد يأْكل ال َعذِرةَ وجعلهم َيدِينون لمرأَة ومُبَرْشِمة حال من النادى‬
‫والبَرْشَمةُ إِدامة النظر وذلك من شدّة الغيظ قال وكذلك التّخْمةُ بالسكون هو الصحيح‬
‫والنّخَبةُ بالتحريك نادر كما أَن الّلقَطة بالتحريك نادر قال الَزهري وكلم العرب الفصحاء‬
‫غي ما قال الليث ف اللقْطة واللقَطة وروى أَبو عبيد عن الَصمعي والَحر قال هي الّلقَطةُ‬
‫وال ُقصَعةُ والّنفَق ُة مثقّلت كلها قال وهذا قول ُحذّاق النحويي ل أَسع ُلقْطة لغي الليث وهكذا‬
‫رواه الحدّثون عن أَب عبيد أَنه قال ف حديث النب صلّى اللّه عليه وسلّم إِنه سئل عن اللقَطة‬
‫فقال ا ْحفَظْ عِفاصَها ووِكاءها وأَما الصبّ النبوذ يَجِده إِنسان فهو اللقِيطُ عند العرب فعيل‬
‫بعن مفعول والذي يأْخذ الصب أَو الشيء الساقِط يقال له الُلَْتقِطُ وف الديث الرأَةُ تَحُوز‬
‫ثلثةَ مَوارِيثَ عَتِيقَها وَلقِيطَها وولدَها الذي لعَنَت عنه ال ّلقِيطُ الطّفل الذي يوجَد مرْميّا على‬
‫الطّرق ل يُعرف أَبوه ول ُأمّه وهو ف قول عامة الفقهاء ُحرّ ل وَلء عليه لَحد ول يَ ِرثُه مُ ْلَتقِطه‬
‫وذهب بعض أَهل العلم إِل العمل بذا الديث على ضَعفه عند أَكثر أَهل النقل ويقال للذي‬
‫ع ووُخِزَ الرّطَب من العِذْق لقِطٌ وَلقّاطٌ وَلقّاطةٌ وأَمّا اللّقاطةُ فهو‬
‫صدَ الزر ُ‬
‫يَ ْلقُط السّنابِلَ إِذا ُح ِ‬
‫ما كان ساقطا من الشيء التّافِه الذي ل قيمة له ومَن شاءَ أَخذه وف حديث مكة ول َتحِلّ‬
‫ُلقَطَتُها إِل ِلمُنْشِد وقد تكرر ذكرها من الديث وهي بضم اللم وفتح القاف اسم الالِ‬
‫الَ ْلقُوط أَي الوجود واللتقاطُ أَن َتعْثُر على الشيء من غي َقصْد وطلَب وقال بعضهم هي اسم‬
‫الُ ْلَتقِط كالضّحَكةِ وا ُلمَزَةِ كما قدّمناه فأَما الالُ الَ ْلقُوط فهو بسكون القاف قال والَول أَكثر‬
‫وأَصح ابن الَثي واللقَطة ف جيع البلد ل تِل إِل لن يُعرّفها سنة ث يتملّكها بعد السنة بشرط‬
‫الضمان لصاحبها إِذا وجده فَأمّا مكةُ صانا اللّه تعال ففي ُلقَطتِها خِلف فقيل إِنا كسائر‬
‫البلد وقيل ل لذا الديث والراد بالِنشاد الدّوام عليه وإِل فل فائدة لتخصيصها بالِنشاد‬
‫واختار أَبو عبيد أَنه ليس يلّ للملتقِط النتفاع با وليس له إِل الِنشاد وقال الَزهري فَرق‬
‫بقوله هذا بي ُلقَطة الرم ولقطة سائر البلد فإِن ُلقَطة غيها إِذا ُعرّفت سنة حل النتفاع با‬
‫وجَعل لُقطةَ الرم حراما على مُلَْتقِطها والنتفاعَ با وإِن طال تعريفه لا وحكم أَنا ل تلّ‬
‫لَحد إِل بنيّة تعريفها ما عاش فَأمّا أَن يأْخذها وهو ينوي تعريفها سنة ث ينتفع با كلقطة غيها‬
‫ط ومَ ْلقُوطٌ وال ّلقِيطُ النبوذ يُلَْتقَطُ لَنه يُ ْلقَط والُنثى لقيطة قال العنبي لوْ كُنْتُ‬
‫فل وشيء َلقِي ٌ‬

‫مِن مازِنٍ ل َتسْتَِبحْ ِإبِلي بَنُو ال ّلقِيطةِ من ُذهْلِ بنِ شَيْبانا والسم اللّقاطُ وبنو ال ّلقِيطةِ سُموا بذلك‬
‫لَن أُمهم زعموا الَتقَطها ُحذَيْفةُ بن بدر ف جَوارٍ قد َأضَ ّرتْ بنّ السنة فضمّها إِليه ث أَعجبته‬
‫فخطبها إِل أَبيها فتزوّجها والّلقْطةُ والّلقَطةُ واللّقاطةُ ما الُتقِط وال ّلقَطُ بالتحريك ما الُتقِط من‬
‫الشيء وكل نُثارة من سُنْبل أَو ثَر َلقَطٌ والواحدة َلقَطة يقال لقَطْنا اليوم لقَطا كثيا وف هذا‬
‫الكان َلقَطٌ من الرتع أَي شيء منه قليل واللّقاطةُ ما الُتقِط من كَربِ النخل بعد الصّرامِ وَلقَطُ‬
‫السّنْبُل الذي يَلَْتقِطُه الناس وكذلك لُقاطُ السنبل بالضم واللّقاطُ السنبل الذي ُتخْطِئه الَناجِلُ‬
‫تلتقطه الناس حكاه أَبو حنيفة واللّقاطُ اسم لذلك الفعل كالَصاد والِصاد وف الَرض َلقَطٌ‬
‫للمال أَي مَرْعى ليس بكثي والمع أَلقاط والَلقاطُ الفِرْقُ من الناس القَلِيلُ وقيل هم ا َلوْباشُ‬
‫وال ّلقَطُ نبات سُهْلِيّ يَنْبُتُ ف الصيف والقَيظ ف ديار ُعقَيْل يشبه الِطْرَ والَكْرَةَ إِل أَن اللقَط‬
‫تشتدّ خُضرته وارتفاعه واحدته َلقَطة أَبو مالك اللقَطةُ واللقَطُ المع وهي بقلة تتبعها الدوابّ‬
‫فتأْكلها لطيبها وربا انتتفها الرجل فناولا بعيَه وهي بُقول كثية يمعها ال ّلقَطُ وال ّلقَطُ قِطَع‬
‫شذْرِ وأَعظم ف العادن‬
‫الذّهب ا ُللَْتقَط يوجد ف العدن الليث اللقَطُ ِقطَعُ ذهب أَو فضة أَمثال ال ّ‬
‫وهو أَ ْجوَدُه ويقال ذهبٌ َلقَطٌ وتَلقّط فلن التمر أَي التقطه من ههنا وههنا والّلقّ ْيطَى ا ُللْتقِط‬
‫للَخْبار والّلقّيْطى شبه حكاية إِذا رأَيته كثي اللتِقاطِ للّقاطاتِ َتعِيبه بذلك اللحيان داري‬
‫ب بقوائمه‬
‫بلِقاطِ دار فلن وطَوارِه أَي بِذائها أَبو عبيد الُلقَطةُ ف سَي الفرس أَن يأْخذ التقْرِي َ‬
‫ل ْدبِ إِذا كانت يابسة ل كَلَ فيها وأَنشد َتمْشي‬
‫جيعا الَصمعي َأصْبحت مَراعِينا مِلقِطَ من ا َ‬
‫وجُلّ الُرَْتعَى مِلقِطُ والدّْن ِدنُ البال و َح ْمضٌ حانِطُ وال ّلقِيطةُ واللّقِطةُ الرجلُ الساقِطُ الرّذْل‬
‫سقِيطة لقِيطة وإِذا أَفردوا‬
‫الَهِيُ والرأَة كذلك تقول إِنه لَسقِيطٌ لقِيطٌ وإِنه لساقِط لقِط وإِنه ل َ‬
‫للرجل قالوا إِنه لسقيط واللّقِطُ الرّفّاء واللقِطُ العَبد ا ُلعَْتقُ والاقِط عبد اللقِطِ والساقِطُ عبد‬
‫ط ويقال القُط ثوبَك أَي ارْ َفأْه وكذلك َنمّل‬
‫الاقِطِ الفراء ال ّلقْطُ الرّفْو الُقا َربُ يقال ثوبٌ لقِي ٌ‬
‫َثوَْبكَ ومن أَمثالم َأصِيدَ القُنْفذُ أَم ُلقَطةٌ يُضرب‬
‫( * قوله « يضرب إل » ف ممع المثال للميدان يضرب لن وجد شيئا ل يطلبه ) مثلً‬
‫للرجل الفقي يَستغن ف ساعة قال شر سعت ِحمْيِّي ًة تقول لكلمة َأ َعدْتُها عليها قد لقَطْتها‬
‫بالِلْقاطِ أَي كتبتها بالقلم وَلقِيتُه التِقاطا إِذا لقيته من غي أَن تر ُجوَه أَو َتحَْتسِبه قال نِقادة‬
‫الَسدي ومنهلٍ وردته التِقاطا ل َأْلقَ إِذْ وَرَدْتُه فُرّاطا إِل الَمامَ الوُ ْرقَ والغَطاطا وقال سيبويه‬
‫التِقاطا أَي فَجأَةً وهو من الصادر الت وقعت أَحوالً نو جاء رَكضا ووردت الاء والشيء‬
‫التِقاطا إِذا هجمت عليه بغتة ول تتسبه وحكى ابن الَعراب لقيته لِقاطا مُواجَهة وف حديث‬
‫عمر رضي اللّه عنه أَن رجلً من تيم التقط شَبكة فطلب أَن يعلها له الشّبَكةُ البارُ القَريبةُ‬
‫الاء والتِقاطها ُعثُورُه عليها من غي طلب ويقال ف النّداء خاصة يا مَ ْلقَطانُ والُنثى يا مَلْقطانة‬
‫كأَنم أَرادوا يا لقِط وف التهذيب تقول يا ملقطان تعن به الفِسْلَ الَحق واللقِطُ الَول ولقط‬

‫الثوبَ َلقْطا ر َقعَه ولقِيط اسم رجل وينو مِ ْلقَطٍ حَيّانِ‬

‫( ‪)7/392‬‬
‫( لط ) ابن الَعراب ال ّلمْط الضْطِرابُ أَبو زيد الَت َمطَ فلن بقي الْتِماطا إِذا ذهب به‬

‫( ‪)7/394‬‬
‫( لط ) لَ َهطَ َيلْهَطُ لَهْطا ضرب باليد والسّوطِ وقيل اللّ ْهطُ الضرب بالكف مَنْشُورة َأيّ السدِ‬
‫أَصابت َلطَه لْطا ولَ َهطَتِ الرأَة فَرجَها بالاء لَهْطا ضربته به ولَطَ به الَرض ضربا به ابن‬
‫لهِطُ الذي َيرُشّ بابَ دارِه ويَُن ّظفُه‬
‫الَعراب ال ّ‬

‫( ‪)7/394‬‬
‫( لوط ) لط الوْضَ بالطي َلوْطا طَيّنه والتاطَه لطَه لنفسه خاصّة وقال اللحيان لط فلن‬
‫بالوْض أَي طَله بالطّي وملّسه به فعدّى لط بالباء قال ابن سيده وهذا نادِر ل أَعرفه لغيه‬
‫إِل أَن يكون من باب َمدّه و َمدّ به ومنه حديث ابن عباس ف الذي سأَله عن مال يَتِيم وهو‬
‫والِيه َأُيصِيب من لب إِبله ؟ فقال إِن كنت تَلُوط َح ْوضَها وتَهَْنأُ جَرْباها فَأصِبْ من رِسْلها قوله‬
‫تلُوط حوضَها أَراد بال ّلوْطِ تطيي الوض وِإصْلحَه وهو من ال ّلصُوق ومنه حيث أَشْراطِ‬
‫ط حوضَه وف حديث قتادة كانت بنو إِسرائيل‬
‫الساعةِ ولَتقُومَن وهو يَلُوط حوضَه وف رواية يَلِي ُ‬
‫يشربون ف التّيه ما لطُوا أَي ل يصيبوا ماء سَيْحا إِنا كانوا يشربون ما يمعونه ف الِياض من‬
‫البار وف خُطبة علي رضي اللّه عنه ولطَها بالبِ ّلةِ حت ل َزبَتْ واسْتَلطُوه أَي أَلزَقُوه بأَنفسهم‬
‫وف حديث عائشةَ ف نكاح الاهِليةِ فالتاطَ به و ُدعِيَ ابنَه أَي الَتصَق به وف الديث مَنْ أَحَبّ‬
‫الدنيا التاطَ منها بثلثٍ ُشغُلٍ ل يَ ْنقَضي وأَملٍ ل ُيدْرَك وحِرصٍ ل ي ْنقَطِع وف حديث العباس أَنه‬
‫لطَ لفلن بأَربع ِة آلفٍ فبعثه إِل َبدْرٍ مكان نفسه أَي أَلصَق به أَربعة آلف ومنه حديث علي‬
‫صقَ بالرجل ف النّسب الذي وُلد‬
‫بن السي رضي اللّه عنهما ف ا ُلسْتَلط أَنه ل يَ ِرثُ يعن الُ ْل َ‬
‫لغي رِشْد ٍة ويقال اسْتَلطَ القومُ والطوه‬
‫( * قوله « والطوه » كذا بالصل ولعله مرف عن والتاطوا أَي التصق بم الذنب ) إِذا أَذنبوا‬
‫ذنوبا تكون لن عاقبهم عذرا وكذلك َأ ْعذَروا وف الديث أَن الَقْرعَ ابن حابِسٍ قال لعُيَيْنةَ بن‬
‫سمَ منا خسون أَنّ صاحبنا قتل وهو مُؤمن فقال‬
‫صنٍ ِبمَ ا ْستَ َلطْتُم َدمَ هذا الرجل ؟ قال أَقْ َ‬
‫ِح ْ‬

‫الَقرع فسأَلكم رسولُ اللّه صلّى اللّ عليه وسلّم أَن تقبلوا الدّيةَ وَت ْعفُوا فلم َتقْبلوا ولُيقْسِمنّ‬
‫مائةٌ من تيم أَنه قتل وهو كافر قوله ِبمَ ا ْستَ َلطْتُم أَي استوجبتم واسْتَحْققم وذلك أَنم لا‬
‫حقّوا‬
‫استحقوا ال ّد َم وصار لم كأَنم أَلصقوه بأَنفسهم ابن الَعراب يقال اسْتَلطَ الق ْومُ واست َ‬
‫وَأوْجَبُوا وأَعذَروا ودنوا‬
‫( * قوله « ودنوا » كذا بالصل على هذه الصورة ولعله ذبوا أي دفعوا عمن يعاقبهم اللوم )‬
‫إِذا أَ ْذنَبُوا ذنوبا يكون لن يعاقبهم عُذر ف ذلك لستحقاقهم وَلوّطَه بالطّيب لطّخه وأَنشد ابن‬
‫الَعراب مُفَرّكة أَزْرَى با عندَ زوجِها ولوْ َلوّطَتْه هَيّبانٌ مُخاِلفُ يعن بالَيّبانِ الُخالِف ولَده منها‬
‫ويروى عند أَهلها فإِن كان ذلك فهو من صفة الزوج كأَنه يقول أَزْرَى با عند أَهلها منها‬
‫هَيّبانٌ ولط الشيءَ لوطا أَخفاه وأَلصَقه وشيء َلوْط لزق وصف بالصدر أَنشد ثعلب َرمَتْنِيَ‬
‫مَيّ با َلوَى َرمْيَ ُم ْمضَع من الوَحْشِ َلوْطٍ ل َت ُعقْه الَوالِس‬
‫( * قوله « الوالس » سيأت ف مضع الوانس بالنون وهي الت ف شرح القاموس )‬
‫الكسائي لطَ الشيءُ بقلب يَلوطُ وَيلِيطُ ويقال هو أَلوطُ بقلب وأَليَطُ وإِن لَجد له ف قلب‬
‫َلوْطا ولَيْطا يعن الُبّ الل ِزقَ بالقلب ولط حُبّه بقلب يَلوط َلوْطا لَ ِزقَ وف حديث أَب بكر‬
‫رضي اللّه عنه أَنه قال ِإنّ عمر لَحَبّ الناس إِلّ ث قال اللهم َأعَزّ والوَلدُ أَْلوَطُ قال أَبو عبيد‬
‫صقُ بالقلب وكذلك كل شيء َلصِق بشيء فقد لطَ به يَلوط َلوْطا‬
‫قوله والولد أَلوطُ أَي أَل َ‬
‫ويَليطُ لَيْطا ولِياطا إِذا َلصِق به أَي الولد أَلصق بالقلب والكلمة واوية ويائية وإِن لَ ِجدُ له َلوْطا‬
‫وَلوْطةً ولُوطةً الضمّ عن كراع واللحيان ولِيطا بالكسر وقد لطَ حُبّه بقلب يَلوطُ ويَلِيطُ أَي‬
‫لصِق وف حديث أَب البَخْتَريّ ما أَ ْز ُعمُ أَنّ عليّا أَفضلُ من أَب بكر وعمر ولكن أَجد له من‬
‫ال ّلوْطِ ما ل أَجد لَحد بعد النب صلّى اللّه عليه وسلّم ويقال للشيء إِذا ل يُوافِق صاحبَه ما‬
‫صفَري أَي ل يَلْ َزقُ بقلب وهو َيفْتَعِلُ من ال ّلوْطِ ولطَه بسهم وعي‬
‫يَلْتاطُ ول َيلْتاطُ هذا الَمرُ ب َ‬
‫حقَه قال فهل كُنْتَ إِلّ ُبهَْثةً إِسْتَلطَها َشقِيّ‬
‫أَصابه بما والمز لغة والْتاطَ ولدا واسْتَلطَه اسَْتلْ َ‬
‫حقُ ؟ قطع أَلف الوصل للضرورة وروي فاسْتَلطَها ولط بقه ذهب به‬
‫من الَقوامِ َو ْغدٌ مُلَ ّ‬
‫سطُه ويقال َلبِسَ‬
‫وال ّلوْطُ الرّداء يقال اْنُتقْ َلوْطَك ف الغَزالةِ حت َيجِفّ وَلوْطُه رِداؤه ونَ ْتقُه بَ ْ‬
‫َلوْطَيْه وال ّلوِيطةُ من الطعام ما اختلط بعضه ببعض ولُوط اسم النب صلّى اللّه على سيدنا ممد‬
‫نبينا وعليه وسلّم ولطَ الرجلُ لِواطا ولوطَ أَي َعمِل َعمَل قومِ لُوطٍ قال الليث لُوط كان نبيّا‬
‫بعثه اللّه إِل قومه فكذبوه وأَحدثوا ما أَحدثوا فاشتق الناس من اسه فعلً لن َفعَل ِفعْلَ قومِه‬
‫ولوط اسم ينصرف مع العُجْمة والتعريف وكذلك نُوح قال الوهري وإِنا أَلزموها الصرف‬
‫لَن السم على ثلثة أَحرف أَوسطه ساكن وهو على غاية الِفة فقاومت ِخفّتُه أَحد السببي‬
‫وكذلك القياس ف هِنْد و َدعْد إِلّ أَنم ل يلزموا الصرف ف الؤنث وخيّروك فيه بي الصرف‬
‫ط وهو مذكور ف ليط وذكرناه ههنا لَنم قالوا ِإنّ أَصله لوط‬
‫وتركه واللّياطُ الرّبا وجعه لِي ٌ‬

‫( ‪)7/394‬‬
‫( ليط ) لطَ حُبّه بقلب يَلوط ويَلِيط َليْطا ولِيطا لزِق وإِن لَجد له ف قلب َلوْطا ولِيطا بالكسر‬
‫يعن الُبّ الل ِزقَ بالقلب وهو أَْلوَطُ بقلب وَألْيَطُ وحكى اللحيان به حُبّ الولد وهذا الَمر ل‬
‫صفَري ول يَلْتاطُ أَي ل َيعْ َلقُ ول يَلْ َزقُ والتاطَ فلن ولدا ادّعاه واستلحقه ولطَ‬
‫يَلِيطُ ب َ‬
‫القاضي فلنا بفلن أَلقه به وف حديث عمر أَنه كان يَلِيطُ أَولد الاهِلية بآبائهم وف رواية‬
‫بن ادّعاهم ف الِسلم أَي يُ ْلحِقهم بم واللّيطُ قِشر القصب اللزق به وكذلك لِيطُ القَناةِ‬
‫وكلّ ِقطْعة منه لِيطة وقال أَبو منصور لِيطُ العود القشر الذي تت القشر الَعلى وف كتابه‬
‫لوائل ابن حُجْر ف التّيعةِ شاة ل ُمقْوَرّةُ اللْياطِ هي جع لِيطٍ وهي ف الَصل القشر اللزق‬
‫بالشجر أَراد غي مُسْترخِيةِ اللود لُزالا فاستعار اللّيط للجلد لَنه للحم بنلته للشجر‬
‫والقصب وإِنا جاء به مموعا لَنه أَراد لِيط كل عُضو واللّيطةُ قشْرة القَصبة والقوسِ والقناة‬
‫وكلّ شيء له مَتانة والمع لِيطٌ كريشةٍ وريش وأَنشد الفارسي قول أَوس بن حَجر يصف‬
‫َقوْسا و َقوّاسا َف َملّك باللّيطِ الذي تتَ ِقشْرِها كغِرْقِئِ بَ ْيضٍ َكنّه الق ْيضُ ِمنْ عَل قال ملّك شدّد‬
‫أَي ترك شيئا من القِشر على قلب القوس ليتمالك به قال وينبغي أَن يكون موضع الذي نصبا‬
‫بَلّك ول يكون جَرّا َلنّ القِشْر الذي تت القوس ليس تتها ويدلك على ذلك تثيله إِياه‬
‫بالقَ ْيضِ والغِرْقِئِ وجع اللّيط لِياط قال َجسّاسُ بن قُطيْبٍ وقُ ُلصٍ ُمقْوَرّةِ الَلْياطِ قال وهي‬
‫للُودُ ههنا وف الديث أَن رجلً قال لبن عباس بأَي شيء ُأذَكّي إِذا ل أَجد َحدِيدةً ؟ قال‬
‫اُ‬
‫بِلِيطةٍ فاليةٍ أَي قشر ٍة قاطعةٍ واللّيطُ قشر القصَب والقَناة وكلّ شيء كانت له صَلب ٌة ومَتانة‬
‫والقِطْعةُ منه لِيطةٌ ومنه حديث أَب إِدْرِيسَ قال دخلت على النب‬
‫( * قوله « على النب إل » ف النهاية على أنس رضي ال عنه إل آخر ما هنا ) صلّى اللّه عليه‬
‫حدّدةَ من القصب وقوْسٌ عاتِ َكةُ اللّيطِ‬
‫وسلّم فأُتِيَ بعَصا ِفيَ فذُبَتْ بِلِيطةٍ وقيل أَراد به القِطْعةَ الُ َ‬
‫لعَلِ واللّ ْيطُ ال ّلوْنُ‬
‫واللّياطِ أَي لزِقَتُها وَتلَيّط لِيطةً تَشظّاها واللّيطُ قِشر ا ُ‬
‫( * قوله « والليط لون » هو بالفتح ويكسر كما ف القاموس ) وهو اللّياطُ أَيضا قال فصَبّحَتْ‬
‫جابِيةً صُهارِجا َتحْسَبُها لَ ْيطَ السماء خارِجا شبه خُضرة الاء ف الصّهْريج بِلد السماء وكذلك‬
‫لِيطُ ال َقوْسِ العربية تسح وترّن حت تصفرّ ويصي لا لِيط وقال الشاعر يصف قوسا عاتكة‬
‫اللّياط ولِيطُ الشمس ولَيْطُها َلوْنا إِذ ليس لا ِقشْر قال أَبو ذُؤيْب ِبأَرْيِ الت َتأْرِي إِل كُلّ‬
‫صفَرّ لِيطُ الشمْسِ حانَ اْنقِلبُها‬
‫مَغْ ِربٍ إِذا ا ْ‬
‫( * قوله « تأري » ف شرح القاموس توي )‬
‫ط ويقال للنسان‬
‫سنُ ا َللْيا ِ‬
‫والمع أَلْياط أَنشد ثعلب ُيصْبِحُ َب ْعدَ الدَّلجِ القَطْقاطِ وهو ُمدِلّ حَ َ‬
‫سةِ إِنه للَّينُ اللّيط ورجل لَيّن اللّيطِ أي السجِّيةِ واللّياطُ الرّبا سي لِياطا لَنه شيء ل‬
‫اللّيّن ا َلجَ ّ‬

‫يِلّ أُلصِق بشيء وكلّ شيء أُلصق بشيء وُأضِيفَ إِليه فقد أُليِطَ به والرّبا مُ ْلصَق برأْس الال‬
‫ومنه حديث النب صلّى اللّه عليه وسلّم أَنه كتَب لَثقِيفَ حيَ أَسْلَموا كِتابا فيه وما كان لم من‬
‫دَْينٍ إِل أَ َجلِه فبلغ أَ َجلَه فِإنّه لِياطٌ ُمبّأٌ من اللّه وِإنّ ما كان لم من دَيْن ف َر ْهنٍ ورَاء عُكاظَ‬
‫فإِنه ُيقْضى إِل رأْسِه ويُلطُ ِبعُكاظ ول يُؤخّر واللّياطُ ف هذا الديث الربا الذي كانوا يُرْبُونَه‬
‫ف الاهلية ردّهم اللّه إِل أَن يأْخذوا رُؤوسَ أَموالم وي َدعُوا ال َفضْل عليها ابن الَعراب جع‬
‫اللّياطِ اللّيالِيطُ وأَصله لوط وف حديث معاويةَ بن قُرّةَ ما يَسُرّن أَن ط َلبْتُ الالَ َخلْفَ هذه‬
‫اللّئطةِ وِإنّ ل الدنيا اللئطةُ الُسْطوانةُ سيت به لِلُزوقِها بالَرض ولطَه ال ّلهُ لَيْطا لعنه اللّه‬
‫ومنه قول ُأمَّيةَ يصف الية ودخُول إِبليس َجوْفَها فَلطَها ال ّلهُ إِذ َأ ْغ َوتْ خَلِيفَتَه طُولَ اللّيال ول‬
‫جعَلْ لا أَجَل أَراد أَن الية ل توت بأَجَلها حت تقتل وشَيْطانٌ لَيْطانٌ منه ُسرْيانِيّة وقيل شَيْطانٌ‬
‫يَ ْ‬
‫صقَ أَبو زيد يقال ما يَلِيطُ به‬
‫لَيْطانٌ إِتباع وقال ابن بري قال القال لَيطان كم لطَ بقَلْبِه أَي َل ِ‬
‫النعيم ول يَلِيقُ به معناه واحد وف حديث أَشْراطِ الساعةِ ولَتقُومَ ّن وهو يَلُوطُ حوْضَه وف رواية‬
‫ط حوضَه أَي ُيطَيّنُه‬
‫يَلِي ُ‬

‫( ‪)7/396‬‬
‫( مثط ) الَثْط َغ ْمزُك الشيءَ بيدك على الَرض قال ابن دريد وليس بثَبَت‬

‫( ‪)7/397‬‬
‫حطُه مَحْطا َأمَرّ عليه الَصابع لُيصْلِحه‬
‫حطَ الوََترَ وال َعقَب َيمْ َ‬
‫( مط ) الَحْطُ شبيه با َلخْطِ مَ َ‬
‫وامْتَحَطَ سيفَه سَلّه وامَْتحَطَ الرّمح انت َزعَه الَزهري ا َلحْطُ كما َي ْمحَطُ البازِي ريشَه أَي يُذهبه‬
‫صلِحه وكذلك َتمْحِيطُ‬
‫يقال امْتَحَطَ البازِي ويقال مَحّطْتُ الوتَر وهو أَن ُتمِرّ عليه الَصابع لُت ْ‬
‫ال َعقَب تليصه وقال النضر الُماحَطةُ شدة سِنانِ الملِ الناقةَ إِذا استناخها لَيضْربا يقال سانّها‬
‫وماحَطَها مِحاطا شديدا حت ضرب با الَرض‬

‫( ‪)7/398‬‬
‫خطُ‬
‫خطُه مَخْطا أَي نَ َزعَه و َمدّه ويقال مَخَطَ ف القوس ومَخَط الس ْهمُ َيمْ َ‬
‫( مط ) مَخَطه َيمْ َ‬
‫خطَه من ال ّرمِيّة إِذا أَْن َفذَه ومَخَطَ السهمُ‬
‫خطَه هو ويقال رماه بسهم فأَمْ َ‬
‫وَيمْخُطُ مُخُوطا َنفَذ وَأمْ َ‬
‫خطُ السّيَلنُ‬
‫خطْتُ السهمَ أَنفذْته وربا قالوا امَْتخَط ما ف يده نزعَه واخَْتلَسه والَ ْ‬
‫أَي مَرَق وَأمْ َ‬

‫والُروجُ وفَحْلٌ مِخْطُ ضِرابٍ يأْخذ رِجل الناقة ويضرب با الَرض فَيغْسِلُها ضِرابا وهو من‬
‫ذلك لَنه بكثرة ضِرابه يستخرج ما ف رَحِم الناقة من ماء وغيه والُخاط ما يسيل من الَنف‬
‫خطْتُ الصبّ مَخْطا ومطَه‬
‫والُخاطُ من الَنف كاللّعابِ من الفم والمع ُأمْخِطةٌ ل غي ومَ َ‬
‫خطَه من أَنفه أَي َرمَى به وامْتَخَطَ هو وَت َمخّطَ امْتِخاطا أَي اسْتَنْثر ومَخَطه‬
‫خطُه مَخْطا وقد مَ َ‬
‫َيمْ ُ‬
‫للْدةَ الرّقيقة عن وجه الُوار ويقال هذه ناقة إِنا مَخَطها بنو‬
‫بيده ضَربه والاخِط الذي ينْزِعُ ا ِ‬
‫فلن أَي نُِتجَتْ عندهم وأَصل ذلك أَن الُوار إِذا فارق الناقة مَسَح النّاتجُ عنه غِرْسَه وما على‬
‫أَنفه من السّابِياء فذلك ا َلخْط ث قيل للنّاتج ماخِطٌ وقال ذو ال ِر ّمةِ واْنمِ القُتُودَ على عَيْرانةٍ‬
‫خطَتْها غِرْسَها العِيدُ‬
‫حَ َرجٍ مَهْرّيةٍ مَ َ‬
‫( * قوله « وان » هو بالواو ف الَصل والَساس وأَنشده شارح القاموس بالفاء جواب إِذا ف‬
‫البيت قبله )‬
‫العِي ُد قوم من بن ُعقَيْل يُنسَب إِليهم النّجائبُ ابن الَعراب ا َلخْطُ شبه الولد بأَبيه تقول العرب‬
‫كأَنا مَخَطه مَخْطا ويقال للسهام الت تتَراءَى ف عي الشمس للناظر ف الواء عند الاجِرة‬
‫مُخاطُ الشيطانِ ويقال له لُعابُ الشمس ورِيقُ الشمس كل ذلك ُسمِعَ عن العرب ومَخَط ف‬
‫الَرض مَخْطا إِذا مضى فيها سريعا ويقال بُرْد مَخْطٌ ووَخْطٌ قصِي وسَيْر مَخْط ووخط سريع‬
‫خمّطه‬
‫شَديد وقال َقدْ رابَنا من سَيْرنا َت َمخّطه َأصَْبحَ قد زايَلَه َت َ‬
‫( * قوله « من سينا » وقوله « تمطه » كذا بالَصل والذي ف شرح القاموس عن الصاغان‬
‫من شيخنا وتبطه بالباء )‬
‫ف وامَْتخَطَ‬
‫ضطِرابُه ف مِشْيته يسقط مَرة ويتحامل أُخرى وا َلخْطُ اسْتِللُ السّي ِ‬
‫قيل َتمَخّطه ا ْ‬
‫سيفَه َسلّه من ِغمْده وامَْتخَط ُرمْحَه من مَرْكزه انتزعه وامْتَخَطَ الشيءَ اخَْت َطفَه وا َلخِطُ السيّد‬
‫الكري والمع مَخِطون وقول رؤْبة وإِنّ أَدْواءَ الرّجالِ ا ُلخّطِ مَكانُها من ُشمّتٍ وغُبّطِ كسّره‬
‫على توهم فاعل قال أَبو منصور ورأَيت ف شعر رؤْبة وِإنّ أَدْواءَ الرجال النّخّطِ بالنون قال ول‬
‫أَعرف الخّط ف تفسيه والُخاطةُ شجرة تُثْمر ثَمرا ُحلْوا لَزِجا يؤْكل‬

‫( ‪)7/398‬‬
‫( مرط ) الَرْطُ نَتْفُ الشعر والرّيش والصّوف عن السد مرَطَ شعرَه يَمرُطُه مَرْطا فاْنمَرط نتفه‬
‫ومرّطه فتَمرّط والُراطةُ ما سقط منه إِذا نُتِف وخص اللحيان بالُراطةِ ما مُرِطَ من الِبْط أَي‬
‫نُتِف وا َلمْرَطُ الفِيفُ شعر السد والاجبي والعيني من العمَش والمع مُرْطٌ على القياس‬
‫ومِرَطةٌ نادر قال ابن سيده وأَراه اسا للجمع وقد مَرِطَ مَرَطا ورجل َأمْرَطُ وامرأَة مَرْطاء‬
‫الاجِبَ ْينِ ل يُستغن عن ذكر الاجبي ورجل َن ِمصٌ وهو الذي ليس له حاجبان وامرأَة َنمْصاء‬

‫يستغن ف الَْنمَص والنمْصاء عن ذكر الاجبي ورجل أَمرط ل شعر على جسده وصدره إِلّ‬
‫قليل فإِذا ذهب كله فهو َأمْلَطُ ورجل َأمْرَطُ بيّن الَرطِ وهو الذي قد َخفّ عارِضاه من الشعر‬
‫وتَرّط شعرُه أَي تاتّ وذِئب َأمْرَطُ مُنْتَتِفُ الشعر والَمْرَطُ ال ّلصّ على التشبيه بالذئب وترّط‬
‫الذئب إِذا سقط شعره وبقي عليه شعر قليل فهو أَمرط وسهم أَمرطُ وَأمْلَطُ قد سقط عنه ُقذَذُه‬
‫وسَهْم مُرُطٌ إِذا ل يكن له َقذَذ الَصمعي العُمْرُوطُ اللّص ومثله ا َلمْرطُ قال أَبو منصور وأَصله‬
‫ط ومِراطٌ ومُرُطٌ ل‬
‫الذئب يتمرّط من شعره وهو حينئذ أَخبث ما يكون وسهم َأمْرَط ومَرِي ٌ‬
‫ريش عليه قال الَسديّ يصف السّهم ونسب ف بعض النسخ للبيد مُرُطُ القِذاذِ فليس فيه‬
‫َمصْنَعٌ ل الرّيشُ يَ ْن َفعُه ول الّت ْعقِيبُ ويوز فيه تسكي الراء فيكون جيع َأمْرَط وإِنا صحّ أَن‬
‫يوصف به الواحد لا بعده من المع كما قال الشاعر وإِنّ الت هامَ ال ُفؤَادُ بذِكْرها رَقُودٌ عن‬
‫الفَحْشاءِ خُرْسُ الَبائر واحدة الَبائر جِبارة وجَبية وهي السوارُ ههنا قال ابن بري البيت‬
‫النسوب للَسدي مُرُط القِذاذ هو لنافِع بن ُنفَيْعٍ الفَ ْقعَسِ ّي ويقال لنافع بن َلقِيط الَسدي‬
‫وأَنشده أَبو القاسم الزّجّاجي عن أَب السن الَخفش عن ثعلب لنُوْيفِع بن نُفيع الفقعسي‬
‫يصف الشيب وكِبَره ف قصيدة له وهي بانَتْ لِ ِطيّتِها الغَداةَ جَنُوبُ وطَرِيْتَ إِنّك ما عَ ِلمْتُ‬
‫جرُ َبيْتَنا حتّى تُفارِقَ أَو يُقالَ مُرِيبُ وزِيارةُ البيْتِ الذي ل َتبَْتغِي فِيهِ‬
‫طَرُوبُ ول َقدْ تُجاوِرُنا فتَهْ ُ‬
‫ب ولقد َيمِيلُ بَ الضّبابُ إِل الصّبا حِينا فأَحْ َكمَ رأْبَ التّجْرِيبُ ولقد ُتوَ ّسدُن‬
‫سَواءَ حدِيثِ ِهنّ َمعِي ُ‬
‫لقِيبةِ ل ترى لكعُوبا حدّا وليسَ لساقِها ظُنْبوبُ‬
‫الفتاةُ َيمِينَها وشِمالَها الَبهْنانةُ ال ّرعْبُوبُ ُنفُجُ ا َ‬
‫عَ ُظمَتْ رَوادِفُها وُأ ْكمِلَ خَ ْلقُها والوَالدانِ نَجِيبةٌ ونَجِيبُ َلمّا أَحلّ الشيْبُ ب أَثْقالَه وعَلمتُ َأنّ‬
‫سلُوبُ قالَتْ كَِب ْرتَ وكلّ صاحِبِ َلذّةٍ لِبِلىً َيعُودُ وذلك التّتْبيبُ هل ل من الكِبَر الُبيِ‬
‫شَبابَ الَ ْ‬
‫طَبيبُ فَأعُودَ غِرّا ؟ والشّبابُ عَجِيبُ َذهَبَتْ لِدات والشّبابُ فليْسَ ل فِيمن تَرَْينَ ِمنَ الَنامِ‬
‫لقَ السّنُونَ وأُدْ ِركَ ا َلطْلُوبُ فا ْذهَبْ ِإلَ ْيكَ فل ْيسَ‬
‫ضَرِيبُ وإِذا السّنُونَ دََأْبنَ ف طَلَب الفَتَى ِ‬
‫سعَى الفَتَى لِينالَ أَ ْفضَلَ َسعْيهِ هيهاتَ ذاكَ ودُون ذاك‬
‫جمَعُ حَظّه الَكْتُوبُ َي ْ‬
‫َيعْ َلمُ عالٌ من أَين يُ ْ‬
‫ص ِغيِ فعادلٌ‬
‫سعَى وَي ْأمُلُ والَنِّيةُ َخ ْلفَه تُوف الِكامَ له عليه رَقِيبُ ل ا َلوْتُ مُحَْتقِرُ ال ّ‬
‫خُطوبُ َي ْ‬
‫صنٌ ُتفَيّئُه الرّياحُ رَطِيبُ وكذاكَ‬
‫عنْه ول ِكبَرُ الكَِبيِ مَهِيبُ ولَِئنْ كَبِ ْرتُ لقد َع ِم ْرتُ كأَنّن ُغ ْ‬
‫حقّا َمنْ ُي َعمّرْ يُ ْبلِه كَرّ الزّمانِ عليه والّتقْلِيبُ حت َيعُودَ ِمنَ البِلى وكأَنّه ف الكَفّ أَ ْف َوقُ ناصِلٌ‬
‫مَ ْعصُوبُ مُرُطُ القِذاذِ فليس فيه َمصْنَعٌ ل الرّيشُ َي ْنفَعُه ول الّت ْعقِيبُ َذهَبَتْ َشعُوبُ ِبَأهْلهِ وبِمالهِ‬
‫إِنّ الَنايا لِلرّجال َشعُوبُ والَ ْرءُ ِمنْ رَيْبِ الزّمان كأَنه َعوْدٌ تَداوَلَه الرّعاء َركُوبُ َغرَضٌ لِكُلّ‬
‫ط ومِراطٌ قال الرّاجز صُبّ‬
‫مَنِّيةٍ يُ ْرمَى با حت يُصابَ سَوادُه ا َلنْصوبُ وجع الُرُطِ السّ ْهمِ أَمرا ٌ‬
‫على شاء أَب رِياطِ ذُؤالةٌ كالَ ْق ُدحِ الِراطِ وأَنشد ثعلب و ُهنّ َأمْثالُ السّرَى ا َلمْراطِ والسّرَى‬
‫ههنا جع سُرْوةٍ من السّهَام وقال الذل إِلّ عَوابِسُ كالِراطِ مُعِيدةٌ باللّيْلِ َموْرِدَ َأّيمٍ مَُت َغضّفِ‬
‫( * قوله « عوابس » هو بالرفع فاعل يشرب ف البيت قبله كما نبه عليه الؤلف عن ابن بري‬

‫ف مادة صيف فما تقدم لنا من ضبطه ف مادة عود خطأ )‬
‫وشرح هذا البيت مذكور ف موضعه وتَرّط السّ ْهمُ خل من الرّيش وف حديث أَب سُفيان‬
‫فامّرَطَ ُقذَذُ الس ْهمِ أَي سقَطَ رِيشُه وترّطتْ َأوْبارُ الِبل تطايرت وتفرقت وَأمْرَطَ الشعرُ حان له‬
‫أَن ُيمْرَطَ وَأمْرطَتِ الناقةُ ولدَها وهي ُممْرِطٌ أَلقته لغي تام ول شعر عليه فإِن كان ذلك لا‬
‫عادة فهي ِممْراطٌ وَأمْرطت النخل ُة وهي ُممْرِطٌ سقط ُبسْرُها َغضّا تشبيها بالشعرِ فإِن كان‬
‫ذلك عادَتَها فهي مِمْراط أَيضا والِرْطاوانِ والُ َريْطاوان ما عَرِيَ من الشفةِ السّفلى والسّبَلةِ فوق‬
‫ذلك ما يلي الَنفَ والُرَيْطاوان ف بعض اللّغات ما اكتنف العَ ْنفَقةَ من جانبيها والُريطاوان ما‬
‫بي السّرّة والعانةِ وقيل هو ما خفّ شعره ما بي السرة والعانة وقيل ها جانبا عانةِ الرجل‬
‫اللذان ل شعر عليهما ومنه قيل شجرة مَرْطاء إِذا ل يكن عليها ورق وقيل هي جلدة رقيقة بي‬
‫السرة والعانة يينا وشالً حيث َتمَرّطَ الشعرُ إِل الرّ ْفغَي وهي تدّ وتقصر وقيل الريطاوان‬
‫ح ومنه قول عمر رضي اللّه عنه للمؤذن أَب‬
‫عِرْقان ف مَراقّ البطن عليهما يعتمد الصّائ ُ‬
‫حذُورةَ رضي ال عنه حي سع أَذانه ورفع صوته لقد خشيتُ‬
‫مَ ْ‬
‫( * قوله « لقد خشيت » كذا بالصل والذي ف النهاية أما خشيت ) أَن تنشقّ مُرَيْطاؤكَ ول‬
‫يُتَكَلم با إِلّ مصغرة تصغي مَرْطاء وهي الَلْساء الت ل شعر عليها وقد تقصر وقال الَصمعي‬
‫الُرَيْطاء مدودة هي ما بي السرة إِل العانة وكان الحر يقول هي مقصورة والُ َريْطاء ا ِلبْط قال‬
‫الشاعر كَأنّ ُعرُوقَ مُرَيْطائها إِذا َلضَتِ الدّ ْرعَ عنها الِبال‬
‫( * قوله « لضت » كذا هو ف الصل وشرح القاموس باللم ولعله بالنون كأَنه يشبه عروق‬
‫إِبط امرأَة بالبال إِذا نزعت قميصها )‬
‫والريطاء الرّباط قال السي بن عَيّاش سعت أَعرابيّا يسبّح فقلت ما لك ؟ قال ِإنّ مُرَيْطاي‬
‫ليسى‬
‫( * قوله « ليسى » كذا بالصل على هذه الصورة ) حكى هاتي الَخيتي الرويّ ف‬
‫الغريبي والَرِيطُ من الفرس ما بي الثّّنةِ وُأمّ القِرْدانِ من باطن الرّسْغِ مكب ل يصغر ومَرَطَتْ به‬
‫ُأمّه َتمْرُط مَرْطا ولَدتْه ومَرَطَ َيمْرُطُ مَرْطا ومُرُوطا أَسْرَع والسم ا َلرَطَى وفَرس مَرَطَى سَرِيعٌ‬
‫وكذلك الناقةُ وقال الليث الُرُوطُ سُرْعة الَشْي والعدْو ويقال للخيل هنّ يرُ ْطنَ مُرُوطا وروى‬
‫أَبو تراب عن ُمدْرِك العْفريّ مَرَط فلن فلنا وهَرَدَه إِذا آذاه والَرَطَى ضَرْب من ال َعدْو قال‬
‫شدّ إِبْراقُ‬
‫الَصمعي هو فوق التقْرِيب ودون ا ِلهْذابِ وقال يصف فرسا َتقْرِيبُها الَرَطَى وال ّ‬
‫لوْزُ مُعَْتدِلٌ كأَنا سَُبدٌ بالاء َمغْسُولُ‬
‫وأَنشد ابن بري لطُفيل الغَنويّ َتقْرِيبُها الَرَطَى وا َ‬
‫( * قوله « تقريبها إل » أَورده ف مادة سبد بتذكي الضميين وهو كذلك ف الصحاح )‬
‫وا ِلمْرَطةُ السريعة من النوق والمع مَارِطُ وأَنشد أَبو عمرو للدَّبيْري َقوْداء تَ ْهدِي قُلُصا مَارِطا‬
‫شدَخْن بالليلِ الشّجاعَ الابِطا الشجاعُ اليةُ الذكَر والابط النائم والرْطُ كِساء من خَزّ أَو‬
‫يَ ْ‬

‫صُوف أَو كتّان وقيل هو الثوب الَخضر وجعه مُرُوطٌ وف الديث أَنه صلّى اللّه عليه وسلّم‬
‫سيَتِهنّ الواحد مِرْط يكون من صوف وربا كان من خز أَو‬
‫كان يصلي ف مرُوط نسائه أَي َأكْ ِ‬
‫غيه يؤتَزر به وف الديث أَن النب صلّى اللّه عليه وسلّم كان ُيغَلّس بالفجر فينصرف النساء‬
‫لضْري تَسا َهمَ َثوْباها ففي الدّ ْرعِ َرأْدةٌ‬
‫مُتَ َلفّعات برُوطهنّ ما يُعرفْن من الغَلَس وقال الكم ا ُ‬
‫وف الِرْطِ َلفّاوانِ رِدْفُهما َعبْلُ قوله تساهم أَي تَقارَعَ والِرْط كل ثوب غي مَخِيط ويقال‬
‫للفالُوذ الِرِطْراطُ والسّرِطْراط واللّه أَعلم‬

‫( ‪)7/399‬‬
‫سطُ أَن يُدخِل الرجُل يدَه ف حَياء الناقة فيسَْتخْرج وَثْرها وهو ماء الفحل‬
‫( مسط ) أَبو زيد الِ ْ‬
‫يتمع ف رحها وذلك إِذا كثر ضِرابُها ول َت ْلقَح ومَسَطَ النا َقةَ والفَ َرسَ َي ْمسُطُها مَسْطا أَدخل‬
‫يدَه ف رحها واستخرج ماءها وقيل استخرج وَثْرَها وهو ماء الفحل الذي َت ْلقَح منه والَسِيطةُ‬
‫ما يُخْرج منه قال الليث إِذا نزا على الفرس الكرية حِصانٌ لئيم أَدخل صاحبُها يدَه َفخَرَط‬
‫ماءه من رَحِها يقال مَسَطَها ومَصَتَها ومَساها قال وكأَنم عاقبوا بي الطاء والتاء ف ا َلسْط‬
‫وا َلصْت ابن الَعراب فحل مَسِيط ومَلِيخٌ و َدهِيٌ إِذا ل ُي ْلقِح والَسِيطةُ والَسِيطُ الاء ال َكدِرُ‬
‫الذي يبقى ف الوض والَطِيطةُ نو منها والَسِيطُ بغي هاء الطي عن كراع قال ابن شُميل‬
‫كنت أَمشي مع أَْعراب ف الطي فقال هذا الَسِيط يعن الطي والَسِيطة البِئر ال َعذْبةُ يسيل إِليها‬
‫ماء البئر الجِنةِ فُيفْسِدها وماسِطٌ اسم ُموَْيهٍ ملح وكذلك كل ماء ملح َي ْمسُطُ البطون فهو‬
‫ماسط أَبو زيد الضغيط الركية تكون إِل جنبها ركية أُخرى فتحمأُ وتندفن فيُنْتِن ماؤها ويسيل‬
‫ضغِيطِ ول‬
‫ماؤها إِل ماء العذبة فُيفْسِده فتلك الضغِيطُ والسيط وأَنشد َيشْرَْب َن ماء ال ِجنِ ال ّ‬
‫َيعَ ْفنَ ك َدرَ ا َلسِيطِ والَسِيطةُ والَسِيط الاء ال َكدِرُ يبقى ف الوض وأَنْشد الراجز يشربن ماء‬
‫ضغِيطِ وقال أَبو عمرو السيطة الاء يري بي الوض والبئر فيُ ْنِتنُ وأَنشد ولطَحَتْه‬
‫الَ ْجنِ وال ّ‬
‫َح ْمأَةٌ مَطائطُ َي ُمدّها من رِ ْج ِرجٍ مَسائطُ قال أَبو ال َغمْر إِِذا سال الوادي بِسَيْل صغي فهي مَسِيطة‬
‫وأَصغر من ذلك مُسيّط ٌة ويقال مَسَطْتُ الِعى إِذا خَرَطْتَ ما فيها بإِصبعك ليخرج ما فيها‬
‫ط ماء ملح إِذا شربته الِبل مَسَطَ بطُونا ومَسَطَ الثوبَ َي ْمسُطُه مَسْطا بَلّه ث حرّكه‬
‫وماسِ ٌ‬
‫ليستخرج ماءه وفحل مَسيط ل يُ ْلقِح هذه عن ابن الَعراب والاسِط شجر صيفيّ ترعاه الِبل‬
‫ط حامِضةٍ تَ َر ّوحَ َأهْلُها من واسِطٍ‬
‫فيمسُط ما ف بطونا فيَخرُطها أَي يُخرجه قال جرير يا ثلْ َ‬
‫وتََن ّدتِ القُلّما وقد روي هذا البيت يا ثَلْطَ حامِضة تَ َربّع ماسِطا من ماسِطٍ وتَ َربّع القُلّما‬

‫( ‪)7/402‬‬

‫شطَ شَعرَه َيمْشُطُه وَي ْمشِطه مَشْطا رَجّله والُشاطةُ ما سقط منه عند ا َلشْط وقد‬
‫( مشط ) مَ َ‬
‫امْتَشَط وامْتَشَطتِ الرأَة ومشَطتها الاشِطةُ مَشْطا وِل ّمةٌ مَشِيطٌ أَي َممْشوطةٌ والاشِطةُ الت‬
‫حسِن ا َلشْطَ وحرفتها الِشاطة والَشّاطة الارية الت ُتحْسِن الِشاطَة ويقال للمَُت َم ّلقِ هو دائم‬
‫تُ ْ‬
‫ط به وهو واحد ا َلمْشاطِ والمع َأمْشاطٌ‬
‫شطِ على الَثَل والُشْطُ والِشْطُ والَشْطُ ما مُشِ َ‬
‫الَ ْ‬
‫ومِشاطٌ وأَنشد ابن بري لسعيد بن عبد الرحن بن حسان قد كنتُ َأغْن ذِي غِنً عَنْ ُكمْ كما‬
‫َأغْنَى الرّجالِ عن الِشاطِ الَقْرَعُ قال أَبو اليثم وف الِشْطِ لغة رابعة الُشُطّ بتشديد الطاء‬
‫وأَنشد قد كنتُ أَ ْحسَبُن غَنِيّا عَنْ ُكمُ إِنّ الغَنِيّ عن ا ُلشُطّ الَقْرَعُ قال ابن بري ويقال ف أَسائه‬
‫شطُ وا ُلشُطُ وا ِل ْمشَطُ والِ َكدّ وا ِلرْجَلُ والِسْ َرحُ والِشْقا بالقصر والدّ والنّحيتُ وا ُلفَ ّرجُ وف‬
‫الَ ِ‬
‫حديث ِسحْرِ النبّ صلّى اللّه عليه وسلّم أَنه طُبّ وجعل ف مُشْط ومُشاطةٍ قال ابن الَثي هو‬
‫ش َطةُ ضَرب من ا َلشْط‬
‫سقُط من الرْأسِ واللحيةِ عند التّسْريح بالشط والِ ْ‬
‫الشّعر الذي َي ْ‬
‫للْسة وا َلشْطةُ واحدة ومن سِمات الِبل ضرب يُسمّى ا ُلشْط قال ابن سيده‬
‫كالرّكْبةِ وا ِ‬
‫والُشُطُ سِمة من سِماتِ البعي على صورة الُشطِ قال أَبو علي تكون ف الد والعنق والفخذ‬
‫لطّاف فإِنا يريد أَن عليه صورة هذه الَشياء وبعي َممْشُوطٌ‬
‫قال سيبويه َأمّا ا ُلشْطُ والدّلْو وا ُ‬
‫حمِ‬
‫ط ومَشِطَتِ الناقةُ مَشَطا ومَشّطَت صار على جانبيها مثل ا َلمْشاط من الش ْ‬
‫شُ‬
‫ِسمَتُه الُ ْ‬
‫شطُ القَ َدمِ سُلمَياتُ ظهرها وهي العِظامُ الرّقاقُ ا ُلفْتَرِشةُ فوق القدم دون الَصابع التهذيب‬
‫ومُ ْ‬
‫الُشْط سُلمَياتُ ظهر القدم يقال انكسر مُشط ظهر قدمه ومُشط الكَتِفِ اللحمُ العريض‬
‫جةٌ فيها أَفنان وف وسَطها هِراوةٌ يُقبض عليها وتُسوّى با القِصابُ وُيغَطّى با الُبّ‬
‫والُشْط سبَ َ‬
‫وقد مَشَط الَرضَ‬
‫( * قوله « مشط الَرض » كذا ف الَصل بدون تفسي )‬
‫ورجل َممْشُوط فيه طول ودِ ّقةٌ الليل ا َلمْشُوط الطويل الدقيق وغيه يقول هو ا َلمْشُوقُ‬
‫لذْع‬
‫شطُ أَن يس الرجلُ الشوك أَو ا ِ‬
‫شطَتْ يده َت ْمشَطَ مَشَطا خَشُنت من عمل وقيل الَ َ‬
‫ومَ ِ‬
‫فيدخل منه ف يده شيء وف بعض نسخ الصنف مَشِظَت يده بالظاء العجمة لغة أَيضا وسيأْت‬
‫ذكره وا ُلشْط نبت صغي يقال له مُشْط الذئب له جِراء مثل جراء القِثّاء‬

‫( ‪)7/402‬‬
‫( مطط ) مَطّ بالدلو مَطّا جذب عن اللحيان ومَطّ الشيءَ َي ُمطّه مَطّا مدّه وف حديث عمر‬
‫رضي اللّه عنه وذِكْر الطّلء فأَدخل فيه إِصبعه ث رفعها فتَِبعَها يََت َمطّطُ أَي يتمدّد أَراد أَنه كان‬
‫ثخينا وف حديث سعد ول َتمُطّوا بآمي أَي ل َت ُمدّوا ومَطّ أَنامله مدّها كأَنه ياطب با ومَطّ‬
‫ط ومَطّ‬
‫حاجبه مطّا مده ف تكلمه ومطّ حاجبيه أَي مدّها وتكبّر وا َلطّ سعة الَ ْطوِ وقد مَطّ َيمُ ّ‬

‫خَطّه وخَطْوه مدّه ووسّعه ومَطّ الطائرُ جناحيه َمدّها وتكلم فمطّ حاجبيه أَي مدّها وا َل ْطمَطةُ‬
‫مدّ الكلم وتطويله ومَطّ شِدقَه مدّ ف كلمه وهو ال َططُ التهذيب ومَ ْطمَطَ إِذا تَوانَى ف خَطّه‬
‫لوْضِ فهو يََت َمطّطُ أَي يتَلزّج ويَْتدّ وقيل هي‬
‫وكلمه والَطِيطةُ الاء ال َكدِرُ الاثر يَبقى ف ا َ‬
‫الرّدْغةُ وجعه مطائط قال حيد الَرقط خبْطَ النّهالِ َسمَلَ الَطائطِ وقال الَصمعي الَطِيطة الاء‬
‫فيه الطي يتمطّطُ أَي يتلَزّج ويتدّ وف حديث أَب ذر إِنا نأْكل الَطائط ونَرِد الَطائط هي الاء‬
‫الختلط بالطي واحدته مَطيطة وقيل هي البقيّة من الاء ال َكدِر يبقى ف أَسفل الوض وصَلً‬
‫حوْضِ إِذا ما َنضَبا بَكْرَةَ شِيزَى ومُطاطا‬
‫ط ومُطائطٌ مُمتدّ وأَنشد ثعلب َأ ْعدَ ْدتُ لِل َ‬
‫ط ومِطا ٌ‬
‫مُطا ٌ‬
‫ط مواضعُ َحفْرِ قَوائمِ الدّوابّ ف‬
‫سَلْهَبا يوز أَن يُعن با صَل البعي وأَن يعن با البعي والَطائ ُ‬
‫صفَيْنَها بالَحافِل‬
‫الَرض تتمع فيها الرّداغُ وأَنشد فلم يَ ْبقَ إِلّ نُطفةٌ من مَطِيطةٍ مِن الَرض فاسَْت ْ‬
‫ابن الَعراب الُططُ الطّوالُ من جيع اليوان وتَمطّطَ أَي تدّد والتمطّي التّمدّد وهو من موّل‬
‫التضعيف وأَصله التمطط وقيل هو من ا ُلطَواء فإِن كان ذلك فليس هذا بابَه وا ُلطَيطى مقصور‬
‫عن كراع والُطَيْطاء كل ذلك مِشْيةُ التبختر وف التنيل العزيز ث ذهب إِل أَهله يَت َمطّى هو‬
‫التبختر قال الفرّاء أَي يتبختر لَن الظهر هو الَطا فيلْوي ظهره تَبخْتُرا قال ونزلت ف أَب جهل‬
‫وف حديث النب صلّى اللّه عليه وسلّم إِذا مشت أُمت ا ُلطَيْطاء وخدمَتْهم فا ِرسُ والرّومُ كان‬
‫بأْسُهم بينهم قال الَصمعي وغيه الُطيطى با َلدّ والقصر التبختر ومدّ اليدين ف الشي وقال أَبو‬
‫عبيد من ذهب بالتمطّي إِل الَطِيطِ فإِنه يذهب به مذهب َتظَنّيْت من ال ّظنّ وَت َقضّيْت من‬
‫الت َقضّض وكذلك الّتمَطّي يريد التمطط قال أَبو منصور والَطّ وال ْطوُ والدّ واحد الصحاح‬
‫الُ َطيْطاء بضم اليم مدود التبختر ومدّ اليدين ف الشي ويقال مَ َطوْت ومَطَطْت بعن مدَدْت‬
‫صغّرات الت ل يستعمل لا مُكَبّر وف حديث أَب بكر رضي اللّه عنه أَنه مرّ على‬
‫وهي من ا ُل َ‬
‫بلل وقد مُطِي به ف الشمس يُعذّب أَي ُمدّ وبُطِح ف الشمس وف حديث خُزَيةَ وتَ َركَتِ ا َلطِيّ‬
‫هارا الَطِيّ جع مَطِيّة وهي الناقة الت يُركب مَطاها أَي ظهرها ويقال يُمطى با ف السي أَي‬
‫يُمدّ واللّه أَعلم‬

‫( ‪)7/403‬‬
‫( معط ) َمعَطَ الشيءَ َي ْمعَطُه معطا مدّه وف حديث أَب إِسحق إِن فُلنا وتّر قوسَه ث معَطَ فيها‬
‫أَي مدّ يديه با والَغْطُ بالعي والغي الدّ وطويل ُم ّمعِطٌ منه كأَنه ُمدّ قال الَزهري العروف ف‬
‫الطويل ا ُل ّمغِطُ بالغي العجمة وكذلك رواه أَبو عبيد عن الَصمعي قال ول أَسع مّعطا بذا‬
‫العن لغي الليث إِل بإِقرائه ف كتاب العتقاب لَب تراب قال سعت أَبا زيد وفلنَ بن عبد‬
‫اللّه التميمي يقولن رجل ُم ّمعِطٌ ومّغط أَي طويل قال الَزهري ول أُْب ِعدُ أَن يكونا لغتي كما‬

‫قالوا َلعَنّك وَلغَنّك بعن لعَلّك وا َل َغصُ وا َلعَصُ من الِبل البِيضُ وسُرُوعٌ وسُرُوغٌ لل ُقضْبان‬
‫ل ْذبُ ومعَطَ السيفَ وامَْتعَطه سلّه وامتعط رمه انتزعه ومَعِط شعرُه وجلده‬
‫الرّخْصة وا َلعْطُ ا َ‬
‫معَطا فهو َأمْعَطُ يقال رجل َأمْعَطُ َأمْرَطُ ل شعر له على جسده بيّن ا َلعَط ومَعِطٌ وَتمَعّطَ وا ّمعَط‬
‫وهو ا ْفتَعل‬
‫( * قوله « افتعل » كذا ف الصل والقاموس بالتاء وف الصحاح انفعل بالنون ) ترّط وسقط‬
‫من داء َيعْرِضُ له ويقال ا ّمعَط البلُ وغيه أَي انرد و َمعَطَه َي ْمعَطُه مَعْطا نَتفَه وتعّطت َأوْبار‬
‫شعْراء والدّفْراء وذِئب أمعط قليل الشعر‬
‫الِبل تطايرت وتفرّقت ومن أَساء السّوءَةِ ا َلعْطاء وال ّ‬
‫وهو الذي تساقط عنه شعره وقيل هو الطويل على وجه الَرض ويقال مَعِط الذئب ول يقال‬
‫مَعِطَ شعره والُنثى َمعْطاء وف الديث قالت له عائشة لو آخذْتَ ذاتَ الذنْب منّا بذنبها قال‬
‫إِذا َأدَعها كأَنا شاة مَعْطاء هي الت سقط صُوفُها وِلصّ أَمعط على التمثيل بذلك يشبه بالذّئب‬
‫الَمعط لُبْثه ولصوص ُمعْط ورجل َأ ْمعَط سَنُوط وأَرض مَعْطاء ل نبت با وأَبو مُعْطةَ الذّئب‬
‫لت َمعّط شعره علم معرفة وإِن ل يص الواحد من جنسه وكذلك أُسامةُ وذُؤالةُ وثُعالةُ وأَبو‬
‫َجعْدة وا َلعْطُ ضرب من النكاح ومَعَطَها مَعْطا نكحها ومَعَطَن بقي م َطلَن والتّمعّط ف ُخضْر‬
‫الفرس أَن ُيدّ ضَ ْبعَيْه حت ل يد مزيدا ويَحْبِس رجليه حت ل يد مزيدا للحاق ويكون ذلك‬
‫منه ف غي الحْتِلط َيمْ َلخُ بيديه وَيضْ َرحُ برجليه ف اجتماعهما كالسابح وف حديث حكيم بن‬
‫معاوية فأَعرض عنه فقام مُتمَعّطا أَي متسخّطا متغضّبا قال ابن الَثي يوز أَن يكون بالعي‬
‫والغي وماعِط و ُمعَيْطٌ اسان وبنو مُعَيْط حيّ من قريش معروفون و ُمعَيْطٌ موضع وَأ ْمعَطُ اسم‬
‫أَرض قال الراعي َيخْرُجْن بالليلِ من َنقْعٍ له ُعرَفٌ بقاعٍ َأمْعَطَ بي السّهل والصّيَرِ‬

‫( ‪)7/404‬‬
‫( مغط ) ا َلغْط مدّ الشيء يستطيله وخص بعضهم به مدّ الشيء الليّن كا ُلصْرانِ ونوه مغَطَه‬
‫َي ْمغُطه مَغْطا فامّغَط وامْتَغَط وا ُل ّمغِطُ الطويل ليس بالبائن الطول وقيل الطويل مطلقا كأَنه مدّ‬
‫مدّا من طوله ووصف علي عليه السلم النب صلّى اللّه عليه وسلّم فقال ل يكن بالطويل‬
‫ال ّمغِط ول القصي التردّد يقول ل يكن بالطويل البائن ولكنه كان رَبْعة الَصمعي ا ُلمّغِط‬
‫بتشديد اليم الثانية التناهي الطول وامّغط النهار امّغاطا طال وامتدّ ومغَط ف القوس َي ْمغَطُ‬
‫( * قوله « يغط » كذا ضبط ف الصل ومقتضى اطلق الجد انه من باب كتب ) مغْطا مثل‬
‫مط نزع فيها بسهم أَو بغيه ومغَط الرجلُ القوس مغطا إِذا مدّها بالوتر وقال ابن شيل ش ّد ما‬
‫مغَطَ ف قوسه إِذا أَغرق ف نزْع الوتر ومدّه ليُ ْبعِد السهم و َمغَطْت البل وغيه إِذا مددته‬
‫وأَصله مُنْمغِط والنون للمطاوعة فقلبت ميما وأُدغمت ف اليم ويقال بالعي الهملة بعناه‬

‫ضنَ الباطِ وقد تغّط وكذلك ف عدْو الفرس‬
‫والغط مدّ البعي يديه ف السي قال َمغْطا َي ُمدّ َغ َ‬
‫أَن ُيدّ ضبْعيه قال أَبو عبيدة فرس مَُتمَغّطٌ والُنثى مُتَمغّطةٌ والتمغّطُ أَن ُيدّ ضَ ْبعَيْه حت ل يد‬
‫حتَشِيَ رجليه ف بطنه حت ل يد مَزيدا لللاق ث يكون ذلك منه ف غي‬
‫مَزيدا ف جَرْيِه ويَ ْ‬
‫احْتلط يسْبَح بيديه وَيضْ َرحُ برجليه ف اجتماع وقال مرة التمغّطُ أَن يدّ قَوائمه ويتمَطّى ف‬
‫جَرْيِه وامَْتغَطَ النهارُ أَي ارتفع وسقط البيت عليه فت َمغّط فمات أَي قتله الغُبار قال ابن دريد‬
‫وليس ِبمُسَْت ْعمَل‬

‫( ‪)7/405‬‬
‫( مقط ) َمقَطَ عُنقَه َي ْمقُطها وَي ْمقِطها مَقْطا كسرها ومَقَطْتُ عُنُقه بالعَصا ومَقَرْتُه إِذا ضربتَه با‬
‫حت ينكسر عظم العنق واللد صحيح ومقَط الرجلَ َيمْقطه مَقْطا غاظَه وقيل ملَه غَيْظا وف‬
‫حديث حَكيم بن حِزام‬
‫( * قوله « حكيم بن حزام » الذي تقدم حكيم بن معاوية والصنف تابع للنهاية ف الحلي )‬
‫فَأعْرَضَ عنه فقام مُت َمقّطا أَي مَتغَيّظا يقال مَقَطْت صاحب مَقْطا وهو أَن تَبْلغ إِليه ف الغَيْظِ‬
‫ويروى بالعي وقد تقدّم وامَْتقَط فلن عيني مثل َجمْرتي أَي استخرجهما قال أَبو جندب‬
‫الذل أَْينَ الفَت أُسامةُ بن ُلعْطِ ؟ هلّ َتقُومُ أَنتَ أَو ذو ا ِلبْطِ ؟ لو أَنّه ذُو عِزّ ٍة و َمقْطِ لنَعَ‬
‫شدّة وهو ماقِطٌ شديد‬
‫الِيانَ ب ْعضَ ا َلمْطِ قيل ا َلقْطُ الضرْب يقال مقَطه بالسّوطِ قيل والقط ال ّ‬
‫وا َلمْطُ الظّلْم ومقَطَ الرجلَ مَقْطا ومقَط به صَرَعه الَخية عن كراع ومقَطَ الكرة َي ْمقُطها‬
‫مَقْطا ضرب با الَرض ث أَخذها والَقْطُ الضرْب بالُبَيْل الصغي الُغارِ والِقاطُ حبل صغي يكاد‬
‫يقوم من شدة فتله قال رؤبة يصف الصبح ِمنَ البياض ُمدّ بالِقاطِ وقيل هو البل أَيّا كان‬
‫والمع ُمقُطٌ مثل كتاب وكُتُب ومقَطَه َي ْمقُطه مَقْطا شدّه بالِقاط والِقاطُ حبل مثل القِماط‬
‫مقلوب منه وف حديث عمر رضي اللّه عنه َقدِم مك َة فقال مَن يعلم موضع الَقام ؟ وكان‬
‫السيلُ احتمله من مكانه فقال الُطّلِبُ بن أَب وَداعةَ قد كنت قدّرْتُه وذرعته بِقاطٍ عندي الِقاط‬
‫بالكسر البل الصغي الشديد الفتل وا َلقّاطُ الامل من قَرْية إِل قرية أُخرى ومقَط الطائرُ الُنثى‬
‫يَمقُطها َمقْطا َك َقمَطها والاقِطُ وا َلقّاط أَجيُ ال َكرِيّ وقيل هو الُكَْترَى من منل إِل آخر والاقِطُ‬
‫مول الول وتقول العرب فلن ساقِطُ بن ماقِطِ ابن لقِطٍ تَتسابّ بذلك فالساقِطُ عبدُ الاقِط‬
‫والاقِط عبد اللّقِط واللقطُ عَ ْبدٌ ُمعَْتقٌ قال الوهري نقلته من كتاب من غي ساع والاقِطُ‬
‫الضّارب بالَصى الُتكَهّن الازِي والاقِطُ من الِبل مثل الرّازِم وقد َمقَطَ َي ْمقُطْ ُمقُوطا أَي هُزِلَ‬
‫هُزالً شديدا الفراء الَاقِطُ البعي الذي ل يتح ّركُ هُزالً‬

‫( ‪)7/406‬‬
‫( مقعط ) ال ُق ْمعُوطةُ وا ُلقْعُو َطةُ كلتاها دويبّة ماء‬

‫( ‪)7/406‬‬
‫( ملط ) الِلْطُ الَبِيثُ من الرّجال الذي ل ُيدْفَع إِليه شيء إِل أَْل َمأَ عليه وذهَب به سَرَقا‬
‫ط ومُلُوط وقد مَلَطَ مُلوطا يقال هذا مِلْطٌ من الُلوط وا َللّطُ الذي يلُط‬
‫واسْتِحل ًل وجعه َأمْل ٌ‬
‫بالطي يقال م َلطْت مَلْطا وملَط الائطَ مَلْطا ومَلّطَه طَله والِلط الطي الذي يُجعل بي سافَيِ‬
‫البِناء وُيمْلَطُ به الائط وف صفة النة ومِلطُها مِسْك أَذْفَرُ هو من ذلك وُيمْلَطُ به الائط أَي‬
‫يُخْلط وف الديث ِإنّ الِبل يُماِلطُها الَجْربُ أَي يُخاِلطُها والِلطانِ جانِبا السّنام مّا يلي مُق ّدمَه‬
‫والِلطانِ الَنْبانِ سيا بذلك لَنما قد مُلِطَ اللحمُ عنهما مَلْطا أَي ُنزِع ويمع مُلُطا والِلطانِ‬
‫الكَتِفان وقيل الِلطُ وابن الِلط الكتف بالَنكِب وال َعضُدِ والِرفقِ وقال ثعلب الِلطُ ا ِلرْفق فلم‬
‫يزد على ذلك شيئا وأَنشد يَتَْب ْعنَ َس ْدوَ سَلِسِ الِلط والمع مُلُط الَزهري ف قول قَطِرانَ‬
‫السّعدي وجَوْن أَعانَتْه الضّلُوعُ بِزَفْرةٍ إِل مُلُط بانَتْ وبانَ َخصِيلُها قال إِل مُلُط أَي مع مُلط‬
‫يقول بان مِرْفقاها من جَنْبِها فليس با حازّ ول ناكِتٌ وقيل لل َعضُد مِلط لَنه سي باسم النب‬
‫ضدِ والكتفِ التهذيب وابنا مِلط العضُدانِ وف الصحاح ابنا ملط عضدا‬
‫والُلُط جع مِلط لل َع ُ‬
‫البعي لَنما يَليانِ النبي قال الراجز يصف بعيا كِل مِل َط ْيهِ إِذا َتعَطّفا بانَا فما رَاعى براع‬
‫أَ ْجوَفا قال والِلطانِ ههنا ال َعضُدانِ لَنما الائران كما قال الراجز َعوْجاء فيها مَيَلٌ غَيْرُ حَرَدْ‬
‫جدْ كِل مِلطَيْها عن ال ّزوْرِ أََبدّْ قال النضر اللطان ما عن يي‬
‫ُتقَطّع العِيسَ إِذا طال النّ ُ‬
‫الكِركرة وشالا وابنا مِلطَي البعي ها ال َعضُدانِ وقيل ابنا ملطي البعي كتفاه وابنا مِلطٍ‬
‫العضُدانِ والكتفان الواحد ابن مِلط وأَنشد ابن بري لعُيينة ابن مِرْداس تَرَى اْبنَيْ مِلطَيْها إِذا‬
‫هي أَرْقَلَتْ ُأمِرّا فبانا عن مُشاشِ الُ َزوّر الُ َزوّرُ موضع الزّور وقال ابن السكيت ابنا مِلط‬
‫العضدان واللطانِ الِبْطانِ وقال أَنشدن الكلب لقد أُّيمَتْ ما أُيّمتْ ث إِنه أُتِيحَ لا رِ ْخوُ‬
‫الِلطَيْن قارِسُ القارِسُ البارِد يعن شيخا وزوجته وأَنشد لُحَ ْيشِ بن سال أَ ُظنّ السّ ْربَ سِ ْربَ‬
‫ضرّاتِ مُوسى جَنِيبا َحذْو مائرةِ الِلطِ‬
‫بَنِي ُرمَيْحٍ سَُت ْذ ِعرُه شَعاشِعةٌ سِباطُ وُيصِْبحُ صاحِبُ ال ّ‬
‫( * ف هذا البيت إِقواء )‬
‫وابن الِلطِ الِلل حكي عن ثعلب وقال أَبو عبيدة يقال للهلل ابن مِلط وفلن مِ ْلطٌ قال‬
‫الَصمعي ا ِللْط الذي ل يُعرف له نَسب ول أَب من قولك َأمْ َلطَ رِيش الطائر إِذا سقط عنه‬
‫ويقال غلم مِلْطٌ خِلْطٌ وهو الختلط النسب والِلطُ الَنْب وأَنشد الَصمعي ملط تَرى‬

‫شيّانِ الثأْطُ الَمأَة الرّقيقةُ والذّئبانُ الوبَرُ الذي يكون على‬
‫الذّئْبانَ فيه كأَنّه مَطيٌ بّثأْطٍ قد ُأ ِميَ بِ َ‬
‫الَنْكِبي وُأمِيَ ُخلِطَ والشّيّانُ َدمُ الَ َخوَيْن قال ابن بري وهذا البيت دليل على أَنه يقال‬
‫للمنكب والكتف أَيضا مِلطٌ وللعضدين ابنا مِلطٍ قال وقالت امرأَة من العرب ساقٍ سَقاها‬
‫حمُ القامةَ َب ْعدَ ا َلطْلِ بِمنْكِبٍ واْبنِ مِلطٍ َجدْلِ والِ ْلطَى من الشّجاجِ‬
‫لَيْسَ كاْبنِ دَقْلِ ُيقَ ّ‬
‫سمْحاقُ قال أَبو عبيد وقيل الِلطاةُ بالاء قال فإِذا كانت على هذا فهي ف التقدير َمقْصورة‬
‫ال ّ‬
‫وتفسيُ الديث الذي جاء ُي ْقضَى ف الِ ْلطَى بدمها معناه أَنه حي ُيشَجّ صاحبها يؤْخذ مِقدارُها‬
‫تلك الساعةَ ث ُي ْقضَى فيها بالقِصاص أَو الَ ْرشِ ول يُنظر إِل ما يدث فيها بعد ذلك من زيادة‬
‫أَو نقصان وهذا قول بعض العلماء وليس هو قول أَهلِ العراق قال الواقدي الِلْطى مقصور‬
‫ويقال الِلْطاةُ بالاء هي القشرة الرقيقة الت بي عظم الرأْس ولمه وقال شر يقال شَجّه حت‬
‫جةٌ مِلطى مقصور الليث تقدير اللطاء أَنه مدود مذكر وهو بوزن الرباء شر‬
‫رأَيت الِ ْلطَى وش ّ‬
‫عن ابن الَعراب أَنه ذكر الشجاج فلما ذكر الباضِعةَ قال ث الُ ْلطِئ ُة وهي الت ترق اللحم حت‬
‫َتدْنُو من العظم وقال غيه يقول اللطى قال أَبو منصور وقول ابن الَعراب يدل على أَن اليم‬
‫صقْت به قال ابن بري‬
‫من الِلْطى ميم مِفْعل وأَنا ليست بأَصلية كأَنا من َلطَيْت بالشيء إِذا َل ِ‬
‫أَهل الوهري من هذا الفصل الِ ْلطَى وهي الِلْطاةُ أَيضا وهي َشجّة بينها وبي العظم قشرة‬
‫رقيقة قال وذكرها ف فصل لطي وف حديث الشّجاج ف ا ِللْطى نصف دِيةِ الُوضِحة قال ابن‬
‫الَثي ا ِللْطى بالقصر والِلْطاةُ القشرة الرقيقة بي عظم الرأْس ولمه تنع الشجةَ أَن تُوضِحَ‬
‫وقيل اليم زائدة وقيل أَصلية والَلف للِلاق كالذي ف مِعْزى والِلْطاةُ كالعِزْهاةِ وهو أَشبه قال‬
‫ق وقوله ف الديث ُيقْضى ف الِ ْلطَى بدمها قوله بدمها ف موضع‬
‫سمْحا َ‬
‫وأَهل الجاز يسمونا ال ّ‬
‫الال ول يتعلق بيقضى ولكن بعامل مضمر كأَنه قيل يقضى فيها مُلَْتبِسة بدمها حال شجها‬
‫وسيلنه وف كتاب أَب موسى ف ذكر الشجاج الِلطاط وهي السمحاق قال والَصل فيه من‬
‫مِلْطاط البعي وهو حرف ف وسط رأْسه والِلْطاطُ أَعلى حرف البل وصحنُ الدار وف حديث‬
‫ابن مسعود هذا الِلْطاطُ طريق ِبقِّيةِ الؤْمني هو ساحل البحر قال ابن الَثي ذكره الروي ف‬
‫اللم وجعل ميمه زائدة وقد تقدم قال وذكره أَبو موسى ف اليم وجعل ميمه أَصلية ومنه‬
‫حديث عليّ كرّم اللّه وجهه فأَمرتم بلزوم هذا اللطاط حت يأْتيهم أَمري يريد به شاطِئَ‬
‫الفُراتِ وا َلمْلَطُ الذي ل شعر على جسده ول رأْسه ول ليته وقد مَ ِلطَ مَلَطا ومُلْط ًة ومَلَطَ‬
‫شعرَه مَلْطا َحلَقه عن ابن الَعراب الليث ا َلمْلَطُ الرجل الذي ل شعر على جسده كله إِل‬
‫الرأْس واللّحيةَ وكان الَحْنَفُ بن قيس َأمْلَطَ أَي ل شعر على بدنه إِل ف رأْسه ورجل َأمْلَطُ‬
‫شمِ‬
‫بَّينُ اللَطِ وهو مثل ا َلمْرَطِ قال الشاعر َطبِيخُ نُحازٍ أَو َطبِيخُ َأمِيهةٍ دقيقُ العِظامِ سَ ّيءُ القِ ْ‬
‫شمُ‬
‫َأمْلط يقول كانت أُمه به حاملة وبا نُحاز أَي سُعال أَو ُجدَرِيّ فجاءت به ضاوِيا والقِ ْ‬
‫حمُ وأَملطت الناقةُ جَنِينها وهي ُممْلِطةٌ أَْلقَتْه ول شعر عليه والمع مَمالِيطُ بالياء فإِذا كان‬
‫الل ْ‬

‫لدْي َأوّل ما تضعه العن‬
‫ذلك لا عادة فهي ِممْلطٌ والني مَلِيطٌ وا َللِيطُ السّخْلةُ وا َللِيطُ ا َ‬
‫وكذلك من الضأْن ومَ َلطَتْه ُأمّه َتمْلُطه ولدته لغي تام وسهم َأمْلَطُ ومَلِيطٌ ل ريش عليه مثل‬
‫شأً ل يَ ُكنْ مَلِيطا َلقِيطٌ بدل من ناصِر‬
‫َأمْرَط وأَنشد يعقوب ولو دَعا ناصِرَه َلقِيطا لذاقَ َج ْ‬
‫وَتمَلّطَ السهمُ إِذا ل يكن عليه ريش ومَلَطْيةُ بلد ويقال مالَط فلن فلنا إِذا قال هذا نصف‬
‫بيت وأََتمّه الخر بيتا يقال مَلّطَ له َتمْلِيطا والِ ْلطَى الَرض‬
‫( * قوله « واللطى الرض » اللطى مرسوم ف الَصل بالياء وعلى صحته يكون مقصورا‬
‫ويوافقه قول شارح القاموس هي بالكسر مقصورة ) السهلة قال أَبو علي يتمل وزْنُها أَن‬
‫يكون ِمفْعالً وأَن يكون ِفعْلء ويقال بعتُه الَ َلسَى والَ َلطَى وهو البيع بل عُ ْه َد ٍة ويقال مضى‬
‫فلن إِل موضع كذا فيقال جعله اللّه مَلَطَى ل عُ ْهدَة أَي ل رجعة وا َللَطَى مثل الَرَطَى من‬
‫ال َع ْدوِ والَُتمَلّ َطةُ مَ ْقعَد الشْتِيامِ والشْتِيامُ رَئيسُ الرّكّابِ‬

‫( ‪)7/406‬‬
‫( ميط ) ماطَ عن مَيْطا ومَيَطانا وأَماطَ تَنَحّى وبعُد وذهب وف حديث العقبة مِطْ عنا يا س ْعدُ‬
‫أَي اْبعُد ومِطْتُ عنه وَأمَطْتُ إِذا تنحّيْت عنه وكذلك مِطْتُ غيي وأَمَ ْطتُه أَي نَحّيْته وقال‬
‫الَصمعي مِطْتُ أَنا وَأمَطْتُ غيي ومنه إِماطةُ الَذَى عن الطريق وف حديث الِيانِ أَدْناها‬
‫إِماطةُ الَذَى عن الطريق أَي تَ ْنحِيته ومنه حديث الَكل فلُيمِط ما با من أَذىً وف حديث‬
‫ط وماطَه عن‬
‫ال َعقِيقةِ َأمِيطُوا عنه الَذى والَيْطُ والِياطُ الدّفْعُ والزّ ْج ُر ويقال القوم ف هِياطٍ ومِيا ٍ‬
‫وأَماطَه نّاه ودفَعه وقال بعضهم مِطْتُ به وَأمَطْتُه على حكم ما تت َعدّى إِليه الَفعال غي التعدية‬
‫بوسيط النقل ف الغالب وأَماطَ ال ّلهُ عنك الَذى أَي نّاه ومِطْ وَأمِطْ عن الَذى إِماطةً ل يكون‬
‫غيه وف الديث َأمِطْ عنا ي َدكَ أَي نّها وف حديث بدر فما ماطَ أَحدُهم عن موضع يد رسول‬
‫اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم وف حديث خيب أَنه أَخذ الرايةَ فهزّها ث قال مَن يأْخُذها بقّها ؟‬
‫فجاء فلن فقال أَنا فقال َأمِطْ ثّ جاءَ آخر فقال َأمِطْ أَي تنَحّ وا ْذهَب وماطَ الَذى مَيْطا‬
‫صلْبِ ال ُفؤَاد و َوصّالِ حَبْلٍ وكنّادِها أَنّث لَنه‬
‫وأَماطَه َنحّاه ودفعه قال الَعشى َفمِيطي َتمِيطي ب ُ‬
‫حل البل على الوُصْلة ويروى َوصُولِ حِبالٍ وكنّادِها ورواه أَبو عبيد ووصْل حِبال وكنّادها‬
‫قال ابن سيده وهو خطأٌ إِل أَن يضَع وصْل موضع واصِل ويروى ووصْل كَرِي وكنّادها‬
‫الَصمعي مِطْتُ أَنا وَأمَطْت غيي قال ومن قال بلفه فهو باطل ابن الَعراب مِطْ عن وِأمِط‬
‫عن بعن قال وروى بيت الَعشى َأمِيطي َتمِيطي بعل أَماط وماط بعن والباء زائدة وليست‬
‫للتعدية ويقال َأمِطْ عن أَي اذهَبْ عن وا ْعدِل وقد أَماطَ الرجلُ إِماطة وماطَ الشيءُ ذهب‬
‫وماطَ به ذهب به وأَماطَه َأ ْذهَبه وقال أَوس َفمِيطِي ِب َميّاطٍ وإِنْ شِئْتِ فاْن ِعمِي صَباحا ورُدّي بَ ْينَنا‬

‫ال َوصْلَ واسْلَمي وتَمايَطَ القومُ تَبا َعدُوا وفسد ما بينهم الفراء تَهايَطَ القوم تَهايُطا إِذا اجتمعوا‬
‫وأَصلحوا أَمرهم وتَماَيطُوا تَمايُطا إِذا تباعدُوا وقال أَبو طالب بن سَلمَة قولم ما زِلْنا بالِياطِ‬
‫والِياطِ قال الفراء الِياط أَشدّ السوْق ف الوِرْد والِياطُ أَشد السوق ف الصدَرِ ومعن ذلك‬
‫بالَجيء والذّهاب اللحيان الِياطُ الِقْبالُ والِياطُ الِدْبار وقال غيه الِياطُ اجتماع الناس‬
‫للصلح والياط التفرّق عن ذلك وقال الليث الِياط الُزاولةُ والِياط الَيْل ويقال أَرادوا بالِياط‬
‫الَلبةِ والصخَب وبالياط التباعُد والتنَحّي واليل وماط عليّ ف حكمه َيمِيط مَيْطا جار وما‬
‫عنده مَيْطٌ أَي شيء وما رجع من مَتاعِه بَيْطٍ وَأمْرٌ ذو مَيْط شديد وامتلَ حت ما يد مَيْطا أَي‬
‫مَزيدا عن كراع والَيّاط ال ّلعّابُ البطّال وف حديث أَب عثمان النّ ْهدِيّ لو كان عُمر مِيزانا ما‬
‫كان فيه مَيْطُ شعرة أَي مَيْلُ شعرة وف حديث بن قُريظة والّنضِي وقد كانوا ِببَلْدتِهم ثِقالً كما‬
‫َثقُلَتْ بِميطانَ الصّخور فهو بكسر اليم‬
‫( * قوله « بكسر اليم » هو ف القاموس والنهاية أَيضا وضبطه ياقوت بفتحها ) موضع ف بلد‬
‫بن مُزَيْنة بالجاز‬

‫( ‪)7/409‬‬
‫لمْل نأْطا ونَئِيطا إِذا زَفَر به‬
‫( نأط ) ابن بُزُرج نأَط با ِ‬

‫( ‪)7/410‬‬
‫( نبط ) النّبَط الاء الذي يَنُْبطُ من قعر البئر إِذا حُفرت وقد نبَطَ ماؤها ينْبِطُ ويَنُْبطُ نَبْطا ونُبوطا‬
‫وأَنبطنا الاءَ أَي استنبطناه وانتهينا إِليه ابن سيده نَبطَ الرّكِّيةَ نَبْطا وأَْنبَطها واسْتَنْبَطها ونبّطها‬
‫الَخية عن ابن الَعراب أَماهَها واسم الاء النّبْطةُ والنّبَطُ والمع أَنْباط ونُبوط ونبطَ الاءُ ينْبُطُ‬
‫وينْبِط نُبوطا نبع وكل ما أُظهر فقد أُنْبِط واسْتَنْبَطه واستنبط منه علما وخبا ومالً استخرجه‬
‫والسْتنْباطُ الستخراج واستنبَطَ الفَقِيهُ إِذا استخرج الفقه الباطن باجتهاده وفهمِه قال اللّه عزّ‬
‫وجلّ لعَ ِلمَه الذين يستنبطونه منهم قال الزجّاج معن يستنبطونه ف اللغة يستخرجونه وأَصله‬
‫من النبَط وهو الاء الذي يرج من البئر َأوّل ما تفر ويقال من ذلك َأنْبَطَ ف َغضْراء أَي‬
‫استنبطَ الاء من طي حُرّ والنَّبطُ والنّبِيطُ الاء الذي يَ ْنبُِطُ من قعر البئر إِذا حُفرت قال كعب بن‬
‫سعد الغََنوِيّ قَريبٌ ثَراه ما يَنالُ َع ُدوّه له نَبَطا عِند الَوانِ قَطُوبُ‬
‫( * قوله « عند الوان » هو هكذا ف الصحاح والذي ف الساس آب الوان )‬
‫ت ويقال فلن ل ُيدْرَكُ له نَبَطٌ أَي ل ُيعْ َلمُ‬
‫ويروى قريب نَداه ويقال للرِكيّة هي َنبَطٌ إِذا أُميه ْ‬

‫َقدْرُ علمه وغايَتُه وف الديث مَن غَدا مِن بَيتِه َينْبِطُ عِلما فَرَشَتْ له اللئكةُ أَجِْنحَتَها أَي‬
‫يُظهره وُيفْشِيه ف الناس وأَصله مِن نَبَطَ الاءُ ينبط إِذا نَبعَ ومنه الديث ورجلٌ ا ْرتَبط فرسا‬
‫ستَبْطِنها أَي يطلب ما ف بطنها ابن سيده فلن‬
‫لَيسْتَنِْبطَها أَي يَطلُب نَسْلها ونِتاجَها وف رواية يَ ْ‬
‫حلّبُ من الَبل كأَنه عَرَق يرج من‬
‫ل يُنالُ له نََبطٌ إِذا كان داهيا ل ُيدْرَك له َغوْر والنبَط ما يتَ َ‬
‫َأعْراض الصخر أَبو عمرو حفَرَ َفأَْثلَجَ إِذا بلَغ الطي فإِذا بلغ الاء قيل أَْنبَطَ فإِذا كثُر الاء قيل‬
‫لفّارُ بلغ الاء ابن الَعراب يقال للرجل إِذا كان‬
‫أَماهَ وَأمْهَى فإِذا بلغ الرّملَ قيل أَ ْسهَبَ وأَنبَط ا َ‬
‫َي ِعدُ ول يُ ْنجِزُ فلن قريب الثّرَى بعيدُ النّبَطِ وف حديث بعضهم وقد سُئل عن رجل فقال ذلك‬
‫قريب الثرى بعيدُ النَبط يريد أَنه دان ا َل ْوعِد بعيدُ ا ِلنْجاز وفلن ل يُنال نََبطُه إِذا وُصف بالعزّ‬
‫ضمَه ونَبْطٌ واد بعينه قال الذل َأضَرّ به ضاحٍ فََنبْطا‬
‫والَنَعةِ حت ل يد عدوّه سبيلً لَن يتَ َه ّ‬
‫أُسالةٍ َفمَرّ فأَعلى َحوْزِها فَخُصورُها والنَّبطُ والنّبْطةُ بالضم بَياض تت إِبْط الفَرس وبطنِه وكلّ‬
‫دابّة وربا َعرُضَ حت َيغْشَى البطن والصدْر يقال فرس أَنْبَطُ بيّن النّبَط وقيل ا َلنْبطُ الذي يكون‬
‫البياض ف أَعلى ِشقّي بطنه ما يليه ف مَجْرى الِزام ول يَصعَد إِل النب وقيل هو الذي ببطنه‬
‫بياضٌ ما كان وأَين كان منه وقيل هو الَبيض البطن والرّفْغ ما ل يصعَد ال النبي قال أَبو‬
‫عبيدة إِذا كان الفرسُ أَبيضَ البطن والصدر فهو أَنبط وقال ذو الرمة يصف الصبح وقد لحَ‬
‫للسّارِي الذي َكمّل السّرَى على أُخْرَياتِ الليْل َف ْتقٌ مُشَهّرُ َكمِثْل الِصانِ الَنَْبطِ البَ ْطنِ قائما‬
‫تَمايَل عنه الُلّ فال ّلوْنُ أَشْقَرُ شبّه بياضَ الصبح طالعا ف ا ْحمِرار الُفُق بفرس أَ ْشقَر قد مال عنه‬
‫جُلّه فبان بياضُ إِبْطه وشاة نَبْطاء بيضاء الشاكلة ابن سيده شاةٌ نَبطاء بيضاء النبي أَو النب‬
‫حوَرّةٌ فإِن كانت بيضاء فهي نبطاء بسواد وإِن كانت سوداء‬
‫وشاة نبطاء مُوشّحةٌ أَو نَبْطاءُ مُ ْ‬
‫لبَشِ ف التقدير جِيلٌ يَ ْنزِلُون السواد وف الحكم‬
‫فهي نبطاء ببياض والنّبِيطُ والنَبطُ كالَبِيشِ وا َ‬
‫ينلون سواد العراق وهم الَنْباطُ والنّسَبُ إِليهم نَبَطِيّ وف الصحاح ينلون بالبَطائِح بي‬
‫العِراقي ابن الَعراب يقال رجل نُباطيّ بضم النون‬
‫( * قوله « بضم النون » حكى الجد تثليثها ) ونَباطِيّ ول تقل نََبطِيّ وف الصحاح رجل نَبَطيّ‬
‫ونَباطِيّ ونَباطٍ مثل يَمنّ ويَانّ ويان وقد استنبطَ الرجلُ وف كلم أَيّوبَ بن القِرّّيةِ أَهل عُمان‬
‫عَ َربٌ اسَْتنْبَطُوا وأَهل الَبحْرَيْن نَبِيطٌ اسَْتعْرَبُوا ويقال َتنَبّطَ فلن إِذا انْتَمى إِل النّبَط والنَّبطُ إِنا‬
‫سُموا نَبَطا لسْتِنْباطِهم ما يرج من الَرضي وف حديث عمر رضي اللّه عنه َت َم ْعدَدُوا ول‬
‫ستَنِْبطُوا أَي تَشبّهوا َب َعدّ ول تشبّهوا بالنّبط وف الديث الخر ل َتنَبّطُوا ف الدائن أَي ل‬
‫تَ ْ‬
‫شبّهوا بالنّبط ف سكناها واتاذ العَقارِ وا ِللْك وف حديث ابن عباس نن مَعاشِر قُريْش من‬
‫تَ َ‬
‫النّبط من أَهل كُوثَى رَبّا قيل إِن إِبراهيم الليل ولد با وكان النّبطُ سكّانَها ومنه حديث عمرو‬
‫بن َمعْدِيكَرِب سأَله عُمر عن َسعْد بن أَب وقّاص رضي اللّه عنهم فقال أَعرابّ ف حِبْوتِه نَبَطِيّ‬
‫ف جِبْوتِه أَراد أَنه ف جِبايةِ الَراج وعِمارة الَرضي كالنّبط حِذقا با ومَهارة فيها لَنم كانُوا‬

‫سُكّانَ العِراقِ وأَرْبابَها وف حديث ابن أَب َأوْف كنا ُنسْلِف نَبِيط أَهل الشام وف رواية َأنْباطا‬
‫من أَنْباط الشام وف حديث الشعب أَن رجلً قال لخر يا نَبَط ّي فقال ل َحدّ عليه كلنا نَبطٌ‬
‫يريد الِوارَ والدار دُون الوِلة وحكى أَبو علي أَن النّبط واحد بدللة جعهم إِيّاه ف قولم‬
‫أَنباط فأَنباط ف نَبَط كأَجْبال ف جبَل والنبِيطُ كالكليب وعِ ْلكُ الَنْباطِ هو الكامان الذاب يعل‬
‫لَزُوقا للجرح والنّبْطُ ال ْوتُ وف حديث علي وَدّ السّراةُ الُحكّمةُ أَن النّ ْبطَ قد أَتى علينا كلّنا‬
‫قال ثعلب النّ ْبطُ الوت َو َوعْساء النّبَيْطِ رملة معروفة بال ّدهْناء ويقال وعساء الّنمَ ْيطِ قال‬
‫الَزهري وهكذا ساعي منهم وإِْنبِط اسم موضع بوزن إِْثمِد وقال ابن َفسْوةَ فإِنْ َتمَْنعُوا مِنها‬
‫حِماكُم فإِنّه مُباحٌ لا ما بي ِإنْبِطَ فال ُكدْرِ‬

‫( ‪)7/410‬‬
‫ص َدعُ الَرض‬
‫( نثط ) النّثْطُ خُروج النباتِ والكمأَةِ من الَرض والنّثْطُ النباتُ نفسُه حي َي ْ‬
‫ويظهر والنثْطُ َغمْزُك الشيء بيدك وقد نَثَطَه بيده غَمزَه وف الديث كانت الَرض َتمُوجُ َتمِيدُ‬
‫( * قوله « توج تيد » كذا ف الصل وهو ف النهاية بدون توج ) فوق الاء فنَثَطها ال ّلهُ‬
‫بالِبالِ فصارت لا أَوتادا وف الديث أَيضا كانت الَرض هِفّا على الاء فنََثطَها اللّه بالِبال‬
‫أَي أَثْبَتَها وَثقّلَها والنثطُ غمزُك الشيء حت يثبُت ونثَط الشيءُ ُنثُوطا سكن ونََثطْته سكّنته ابن‬
‫الَعراب النثْطُ التّثقِيلُ ومنه خب كعب أَن اللّه عزّ وجلّ لا َمدّ الَرض مادت فَثنَطها بالبال أَي‬
‫َشقّها فصارت كالَوتاد لا ونثطها بالكام فصارت كالُ ْثقِلت لا قال الَزهري فرق ابن‬
‫الَعراب بي الثّنْط والنثْطِ فجعل الثّنْط َشقّا وجعل الثّنْط إِثقالً قال وها حرفان غريبان قال ول‬
‫أَدري أعرابيان أَم دخيلن‬

‫( ‪)7/412‬‬
‫حطُ شِبْه‬
‫( نط ) الَزهري النّحْطةُ داء ُيصِيبُ اليل والِبل ف صدورها ل تكاد تسلم منه والنّ ْ‬
‫ي ومِنْ‬
‫الزّفِي وقال الوهري النحطُ الزفي وقد نَحَطَ يَ ْنحِط بالكسر قال أُسامة الُذلِيّ ِمنَ ا ُلرَْبعِ َ‬
‫آزِلٍ إِذا جَنّه الليلُ كالنّاحِطِ ابن سيده ونَطَ ال َقصّارُ َينْحِطُ إِذا ضرب بثوبه على الجر وتنفّسَ‬
‫حطْ حَصانٌ آخِرَ الليل َنحْطةً تَقضّبُ منها أَو‬
‫ليكون أَ ْر َوحَ له قال الَزهري وأَنشد الفرّاء وتَنْ ِ‬
‫تَكادُ ضُلُوعُها‬
‫( * هذا البيت للنابغة وف ديوانه تقضقضُ بدل تقضب )‬

‫حطُ َنحْطا وَنحِيطا والنّحِيطُ أَيضا‬
‫حطُ والنّحِيطُ والنّحاطُ أَشدّ البكاء نَط يَنْ ِ‬
‫ابن سيده النّ ْ‬
‫صوت معه توجّع وقيل هو صوت شبيه بالسّعال وشاةٌ ناحِط َسعِلة وبا نَحْطةٌ والنّحِيطُ الزّجْرُ‬
‫ط صوتُ اليلِ من الّثقَل وا ِلعْياء يكون بي الصدْرِ إِل الَلْق‬
‫سأَلة والنّحِيط والنّحْ ُ‬
‫عند ا َل ْ‬
‫صدْره والنّحّاطُ الُتَ َكبّر‬
‫والفِعلُ كالفِعْل ونَط الرجلُ يَ ْنحِط إِذا وقعت فيه القَناةُ فصوّت من َ‬
‫الذي يَ ْنحِط من الغَيْظِ قال وزادَ َبغْي الَنِفِ النحّاطِ‬

‫( ‪)7/412‬‬
‫خطْتَ أَي من‬
‫خطَ علينا ومن أَين َنعَ ْرتَ ونَ َ‬
‫( نط ) َنخَطَ إِليهم طَرَأَ عليهم ويقال َنعَر إِلينا ونَ َ‬
‫أَْينَ َطرَأْت علينا ؟ وما أَدْرِي أَيّ النّخْطِ هو أَي ما أَدرِي أَيّ النّاسِ هو ورواه ابن الَعراب أَيّ‬
‫النّخْط بالفتح ول يفسره وردّ ذلك ثعلب فقال إِنا هو بالضم وف كتابه العي النّخَطُ الناسُ‬
‫خطَه ومنه قول ذي الرمة وأَجْمالِ مَيّ إِذْ ُيقَرّبْن‬
‫خطَه من أَنفه وانَْتخَطه أَي رمَى به مثل مَ َ‬
‫ونَ َ‬
‫َب ْعدَما َنخَ ْطنَ ِبذِبّانِ ا َلصِيفِ الَزا ِرقِ قال أَبو منصور ف ترجة مط ف قول رؤبة وإِن أَدْواء‬
‫الرّجالِ الُخّطِ قال الذي رأَيته ف شعر رؤبة وإِن أَدواء الرجال النّخّطِ بالنون وقال قال ابن‬
‫خ ِد وهو‬
‫لعِبُونَ بالرّماحِ شَجاعة كأَنه أَراد الطعّانِي ف الرجال ويقال للسّ ْ‬
‫الَعراب النّخّطُ ال ّ‬
‫صفَار والنّخْط أَيضا النّخاعُ‬
‫صفَرُ وال ّ‬
‫ص َفقُ وال ّ‬
‫الاء الذي ف ا َلشِيمةِ النّخْطُ فإِذا اصفرّ فهو ال ّ‬
‫وهو اليط الذي ف القفا‬

‫( ‪)7/413‬‬
‫( نرط ) النّخْرطُ نبت قال ابن دريد وليس بثَبَت‬

‫( ‪)7/413‬‬
‫( نسط ) النّسْط لغة ف ا َلسْط وهو إِدخال اليد ف الرّحِم لستخراج الولد التهذيب النّسُطُ‬
‫الذين يستخرجون أَولد النوق إِذا تَعسّر وِلدها والنون فيه مبدلة من اليم وهو مثل الُسُطِ‬

‫( ‪)7/413‬‬

‫( نشط ) النّشاطُ ضدّ ال َكسَلِ يكون ذلك ف الِنسان والدابة نَشِطَ نَشاطا وَنشِطَ إِليه فهو‬
‫نَشِيط وَنشّطَه هو وأَنْشطه الَخية عن يعقوب الليث نَشِط الِنسان يَ ْنشَط نَشاطا فهو نَشِيط‬
‫طيّب النفْس للعمل والنعت ناشِطٌ وتَنَشّط لَمر كذا وف حديث عُبادَة باَيعْتُ رسول اللّه صلّى‬
‫شطُ َمفْعَل من النّشاط وهو الَمر الذي ت ْنشَط له‬
‫اللّه عليه وسلّم على ا َلنْشَطِ والَكْره الَنْ َ‬
‫شطٌ َنشِطَ دوابّه وأَهلُه‬
‫وتَخِفّ إِليه وتُؤثر فعله وهو مصدر بعن النشاط ورجل َنشِيط ومُنْ ِ‬
‫ط من‬
‫ورجلٌ مُتَنَشّطٌ إِذا كانت له دابة يركبها فإِذا سَئِم الركوب نزل عنها ورجل مُنَْتشِ ٌ‬
‫شطَ القومُ إِذا كانت‬
‫النْتِشاطِ إِذا نزل عن دابّته من طُولِ الرّكوب ول يقال ذلك للراجل وأَنْ َ‬
‫دوابّهم نَشِيطةً وَنشِطَ الدّابةُ َس ِمنَ وأَْنشَطه الكَلُ أَ ْسمَنه ويقال َس ِمنَ بأَْنشِطةِ الكلِ أَي ب ُعقْدتِه‬
‫وإِحْكامه إِياه وكلها من أُْنشُوطةِ ال ُعقْدةِ ونشَط من الكان َينْشِطُ خرج وكذلك إِذا قطع من‬
‫بلد إِل بلد والناشِطُ الّثوْر الوحْشِيّ الذي يرج من بلد إِل بلد أَو من أَرض إِل أَرض قال‬
‫أُسامة الُذل وإِلّ النّعامَ وحَفّانَه و َطغْيا معَ اللّ ِهقِ الناشِطِ وكذلك الِمارُ وقال ذو الرمة أَذاكَ َأمْ‬
‫لدّ هادٍ ناشِطٌ َشبَبُ‬
‫سفّعُ ا َ‬
‫َنمِشٌ بالوَشْي َأكْ ُرعُه مُ َ‬
‫( * قوله « هاد » كذا بالصل والصحاح وتقدم ف نش عاد بالعي الهملة )‬
‫شطَتِ‬
‫سنَ ما نَ َ‬
‫شطَتِ الِبلُ تَ ْنشِطُ نَشْطا مضت على ُهدّى أَو غي هدى ويقال للناقة َح ُ‬
‫ونَ َ‬
‫السيَ يعن َس ْدوَ يديها ف سيها الليث طريق نا ِشطٌ َينْشِط من الطريق الَعظم يَمنة وَيسْرة‬
‫ويقال نَشَط بم الطريقُ والناشِطُ ف قول الطرماح الطريق ونشَط الطريقُ ينشِط خرج من‬
‫الطريق الَعظم يَمنةً أَو َيسْرة قال حيد مُعْتَزِما بالطّ ُرقِ النّواشِطِ‬
‫( * قوله « معتزما إل » كذا ف الَصل والَساس أَيضا إِل أَنه معدى باللم )‬
‫وكذلك النواشِطُ من الَسايل والُْنشُوطةُ ُعقْدة يَسْهُل انللا مثل عقدة التّكة يقال ما عِقالُك‬
‫بأُنْشوطةٍ أَي ما مَوَدّتُك بوَاهِيةٍ وقيل الُنْشوطةُ عقدةٌ تَمدّ بأَحدِ طرفيها فتَنحل وا ُلؤَرّبُ الذي‬
‫ل ينحل إِذا مُدّ حت ُيحَلّ حلّ وقد نشَط ا ُلنْشُوطةَ يَ ْنشُطُها َنشْطا ونشّطها عقَدها وشدّها‬
‫وأَنْشَطها حلّها ونشَطْت العَقْد إِذا عقدته بأُنشوطة وأَنشطَ البعي حَلّ أُنشوطته وأَنشطَ العِقال‬
‫َمدّ أُنشوطته فانلّ وأَنشطْت البلَ أَي مدَدْتُه حت ينحَل ونشَطت البل أَْنشُطه نشْطا ربطْتُه‬
‫شطْتَه ونشَطه بالنّشاط أَي عقده ويقال للخِذ بسُرعة ف أَيّ عمل كان‬
‫وإِذا حل ْلتَه فقد أَن َ‬
‫وللمريض إِذا بَرأَ ولل َمغْشِيّ عليه إِذا أَفاق ولل ُمرْسَل ف أَمر يُسرع فيه عزِيتَه كأَنا أُنْشِط من‬
‫عِقال وَنشِط أَي حُلّ وف حديث السّحر فكأَنا أُْنشِط من عِقال أَي حُلّ قال ابن الَثي وكثيا‬
‫ما ييء ف الرواية كأَنا نَشِط من عقال وليس بصحيح ونَشَطَ الدّْلوَ من البئر يَ ْنشِطُها وينشُطها‬
‫صعُدا بغي قامة وهي البَكْرة فإِذا كان بقامة فهو الَتْح وبئر‬
‫نشْطا نَزَعها وجذَبَها من البئر ُ‬
‫أَنْشاط وإِنشاط ل ترجُ منها الدلو حت تُ ْنشَطَ كثيا وقال الَصمعي بئر أَنشاط قريبة القعر‬
‫وهي الت تَخرج الدلُو منها َبذْبة واحدة وبئر نَشُوط وهي الت ل تَخرج الدلو منها حت تُ ْنشَط‬

‫كثيا قال ابن بري ف الغريب لَب عبيد بئر إِنشاط بالكسر قال وهو ف المهرة بالفتح ل غي‬
‫وف حديث عوف بن مالك رأَيت كأَنّ سبَبا من السماء دُلّي فاْنتُشِطَ النب صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم ث ُأعِيد فانُتشِط أَبو بكر رضي اللّه عنه أَي ُجذِب إِل السماء ورفع إِليها ومنه حديث ُأمّ‬
‫سَلمة دخل علينا َعمّار رضي اللّه عنهما وكان أَخاها من الرّضاعة فنَشَط زينبَ من َحجْرها‬
‫شطُ الط ْعنُ أَيّا كان من السد‬
‫ويروى فانتشط ونَشَطَه ف جنبه ي ْنشُطه نشْطا طعَنَه وقيل الن ْ‬
‫شطُه وت ْنشُطُه نشطا وأَْنشَطتْه لدغَتْه وعضّتْه بأَنيابا وف حديث أَب الِنهال‬
‫شطَتْه اليةُ تَنْ ِ‬
‫ون َ‬
‫وذكرَ حَيّات النار وعَقارِبَها فقال وِإنّ لا نَشْطا ولَسْبا وف رواية أَنْشأْنَ به نَشطا أَي لِسْعا‬
‫شطَتْه َشعُوبُ نشطا مثَلٌ بذلك وانتشطَ‬
‫بسُرعة واخْتِلس وأَنْشأْن بعن َطفِقْن وأَخذْن ونَ َ‬
‫شطْتُ‬
‫الشيءَ اخَتلَسه قال شر انتشط الالُ الَ ْرعَى والكلَ انتزعه بالَسنان كالختلس ويقال ن َ‬
‫وانَْتشَطْت أَي انتزعت والنّشيطةُ ما يغَنمُه الغُزاة ف الطريق قبل البلوغ إِل موضع الذي‬
‫قصدوه ابن سيده النّشِيطة من الغنيمة ما أَصاب الرئيسُ ف الطريق قبل أَن يصي إِل بَيْضةِ‬
‫القوم قال عبد اللّه بن َعنَمة الضّبّي َلكَ الِرْباعُ منها والصّفايَا وحُ ْك ُمكَ والنّشِيطةُ والفُضُولُ‬
‫ياطب بِسْطامَ بن قَيْس والِرْباعُ ربع الغنيمة يكون لرئيس القوم ف الاهلية دون أَصحابه وله‬
‫صفِيّ وهو َيطْ َطفِيه لنفسه مثل السيف والفرس والارية قبل القسمة مع‬
‫أَيضا الصفايا جع َ‬
‫الربع الذي له واصْ َطفَى رسولُ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم سيفَ مُنَبّه بن الجّاج من بن سَهْم‬
‫بن عمرو بن ُهصَيْصِ بن كَعب بن ُلؤَي ذا الفَقارِ يوم َبدْر واصطفى ُجوَيْرية بنت الرث من‬
‫بن ا ُلصْ َطلِق من خُواعةَ يوم ا ُلرَيْسِيع جَعل صداقَها عِتقَها وتزوّجها واصْ َطفَى صَفِّيةَ بنت حُيَيّ‬
‫ففعل با مثل ذلك وللرئيس أَيضا النّشِيطةُ مع الربع والصّف ّي وهو ما انْتُشِط من الغنائم ول‬
‫يُوجِفوا عليه بيل ول رِكاب وكانت للنب صلّى اللّه عليه وسلّم خاصّة وكان للرئيس أَيضا‬
‫ال ُفضُولُ مع الربعِ والصفيّ والنشِيطة وهو ما َفضَل من القِسْمةِ ما ل تصح قِسمتُه على عدَد‬
‫الغُزاةِ كالبعي والفرس ونوها وذهبت الفُضول ف الِسلم والنشِيطةُ من الِبل الت ُتؤْخَذ‬
‫فتُساق من غي أَن ُي ْعمَد لا وقد انْتَشطوه والنّشُوط كلم عراقي وهو سَمك ُي ْمقَر ف ماء ومِلح‬
‫وانَْتشَطْتُ السمكةَ َقشَرْتُها والنّشُوطُ ضرب من السمك وليس بالشّبّوطِ وقال أَبو عبيد ف‬
‫قوله عزّ وجل والنّاشِطاتِ نَشْطا قال هي النجوم َتطْلُع ث َتغِيب وقيل يعن النجوم تَ ْنشِط من‬
‫بُرْج إِل برج كالثور الناشط من بلد إِل بلد وقال ابن مسعود وابن عباس إِنا اللئكة وقال‬
‫الفراء هي اللئكة تنشِط نفْس الؤْمن بقَ ْبضِها وقال الزجاج هي اللئكة تنشِط الَرْواحَ نشطا‬
‫أَي تَنْ ِزعُها نَزْعا كما تنِع الدّْلوَ من البئر وَنشّطْتُ الِبل تنشيطا إِذا كانت منوعة من الَرْعى‬
‫فأَرسلْتها تَرْعى وقالوا أَصلها من الُنشوطة إِذا حُلّت وقال أَبو النجم نَشّطَها ذُو ِلمّة ل َت ْقمَلِ‬
‫صُلْبُ العَصا جافٍ عن الّتعَزّلِ أَي أَرْسلَها إِل مَرْعاها بعدما شربت ابن الَعراب النّشُطُ نا ِقضُو‬
‫ضفَر ثانية وتَنَشّطت الناقةُ ف سيها وذلك إِذا شدّت وتنشّطت الناقةُ‬
‫الِبال ف وقت نَكْثها لُت ْ‬

‫الَرضَ قطعَتْها قال تَنَشّطَتْه كلّ مِغْلةِ الوَ َه ْق يقول تناوَلَتْه وأَسرعت رَجْع يديها ف سيها‬
‫شطُ من بَلد إِل بلد‬
‫وا ِلغْلةُ البعيدةُ الَطْو والو َهقُ الُباراةُ ف السي قال الَخفش الِمارُ يَنْ ِ‬
‫وا ُلمُومُ تَ ْنشِطُ بصاحِبها وقال ِهمْيانُ َأمْسَتْ ُهمُومِي َتنْشِطُ الَناشِطا الشامَ ب َطوْرا و َطوْرا‬
‫واسِطا وَنشِيطٌ اسم وقولم ل حت ير ِجعَ َنشِيطٌ من مَرْو هو اسم رجل بَن لزِياد دارا بالبَصرة‬
‫فهَ َربَ إِل مَرْو قبل إِتامها فكان زياد كلما قيل له َتمّم دارك يقول ل حت يرجع نشيط من‬
‫مرو فلم يَرجع فصار مثلً‬

‫( ‪)7/413‬‬
‫( نطط ) النطّ الشدّ َنطّه وناطَه ونطّ الشيءَ يَنُطّه َنطّا مدّه والَنَطّ السفَر البعيد وعقَبةٌ َنطّاء‬
‫وأَرض نَطِيطةٌ بعِيدة وتََنطْنَطَ الشيءُ تباعَد ونَطَْنطَ إِذا باعَد سفره والنّطُطُ الَسْفارُ البعيدة ونطّ‬
‫ف الَرض يَنِطّ نَطّا ذهب وإِنه لَنطّاط ورجل َنطّاطٌ مِهْذار كثي الكلم وا َلذْر قال ابن أَحر فل‬
‫حسَبَنّي مُسَْت ِعدّا لَنفْرةٍ وِإنْ كنْت نَطّاطا َكِثيَ الَجاهلِ وقد َنطّ َينِطّ َنطِيطا ورجل نَطْناطٌ طويل‬
‫تَ ْ‬
‫خلّف من غِفار‬
‫والمع النّطانِطُ وف حديث أَب ُر ْهمٍ سأَله النب صلّى اللّه عليه وسلّم عمن تَ َ‬
‫ط وهو الطويل وقيل هو الطويل ا َلدِيد القامة وف‬
‫ل ْمرُ النّطاِنطُ ؟ جع َنطْنا ٍ‬
‫فقال ما فعل النفَرُ ا ُ‬
‫رواية ما فعل المر الطوالُ النّطانِطُ ؟ ويروى الثّطاط بالثاء الثلثة وقد تقدم ونَطَْنطْتُ الشيء‬
‫َمدَدْته‬

‫( ‪)7/415‬‬
‫( نعط ) نا ِعطٌ ِحصْن ف رأْس جبل بناحية اليمن قدي معروف كان لبعض الَذْواء وناعِطٌ جبَل‬
‫وقيل ناعط جبل باليمن وناعِطٌ بطن من َهمْدانَ وقيل هو حصن ف أَرضهم قال لبيد وأَفْن‬
‫صنَ بالدّوميّ من رْأسِ ِحصْنِه‬
‫سَتمَعٍ دُون السماء ومَنْظَرِ وَأ ْعوَ ْ‬
‫بناتُ ال ّدهْرِ أَرْبابَ ناعِطٍ بُ ْ‬
‫صنَ به أَي َلوَْينَ عليه أَمره والدّومِي هو أُ َك ْيدِرُ صاحبُ دومة‬
‫شقّرِ َأ ْعوَ ْ‬
‫وأَنْزَْلنَ بالَسْبابِ َربّ الُ َ‬
‫الَنْدلِ والشقّر حصن ورَبّه أَبو امرئ القيس والّنعُطُ السافرون سفرا بعيدا بالعي والّنعُط‬
‫القاطِعو الّلقَم بنصفي فيأْكلون نصفا ويلقون النصف الخر ف الغَضارة وهم الّنعُط والنّطُع‬
‫واحدهم ناعِطٌ وناطِعٌ وهو السيّء ا َل َدبِ ف أَكله ومُروءته وعَطائه ويقال أَنْ َطعَ وأَْنعَطَ إِذا قطَع‬
‫ُلقَمه والّنغُط بالغي الطّوال من الرّجال‬

‫( ‪)7/416‬‬

‫( نغط ) قال الَزهري ف ترجة نعط والّنغُط بالغي الطوال من الرجال‬

‫( ‪)7/416‬‬
‫( نفط ) الّنفْطُ والّنفْطُ ُدهْن والكسر أَفصح وقال ابن سيده الّنفْط والنّفط الذي تُطْلى به الِبل‬
‫للجَرب والدّبَر والقِرْدا ِن وهو دون ال ُكحَيْلِ وروى أَبو حنيفة أَن النفط والنفط هو الكحيل‬
‫قال أَبو عبيد النفط عامّةُ القَطِرانِ وردّ عليه ذلك أَبو حنيفة قال وقول أَب عبيد فاسد قال‬
‫والنفط والنفط حلبة جبل ف قعر بئر توقد به النار والكسر أَفصح والّنفّاطةُ والّنفَاطة الوضع‬
‫الذي يستخرج منه النفط والّنفَاطاتُ والّنفّاطاتُ ضَرْب من السّرُج يُرْمى با بالنفط والتشديدُ‬
‫ف كل ذلك أَعرفُ التهذيب والّنفّاطات ضرب من السّرُج ُيسَْتصْبح با والنفّاطاتُ أَدواتٌ‬
‫تُعمل من النّحاس يرمى فيها بالنفْط والنار وَنفَط الرجلُ يَ ْنفِطُ َنفْطا َغضِبَ وإِنه لَي ْنفِطُ غَضبا‬
‫أَي يتحرّك مثل يَ ْنفِتُ والقِدر ت ْنفِطُ َنفِيطا لغة ف تَ ْنفِت إِذا غَلَتْ وتبَجّسَتْ والنفَطانُ شبيه‬
‫بالسّعال والنفْخُ عند الغضب والنفَطُ بالتحريك ا َلجْلُ وقد َنفِطَتْ يدُه بالكسر َنفْطا ونفَطا‬
‫وَنفِيطا وتنفّطَتْ قَرِحَتْ من العمل وقيل هو ما يصيبها بي اللد واللحم وقد َأْنفَطها العمل ويدٌ‬
‫نافِطةٌ وَنفِيط ٌة ومَ ْنفُوطة قال ابن سيده كذا حكى أَهل اللغة مَنفوطة قال ول وجه له عندي لَنه‬
‫من أَنفطها العمل والّنفَطُ ما يُصيبها من ذلك الليث والّنفْطةُ بَثْرةٌ ترج ف اليد من العمل ملى‬
‫ماء أَبو زيد إِذا كان بي اللد واللحم ماء قيل َنفِطَت تَ ْنفَط َنفَطا وَنفِيطا و َرغْوة نافِطةٌ ذاتُ‬
‫َنفّاطاتٍ وأَنشد وحَلَب فيه رُغا نَوافِطُ وَنفَطَ الظبْيُ َي ْنفِطُ َنفِيطا صوّت وكذلك نَ َزبَ َنزِيبا‬
‫وَنفَطَتِ الاعِزةُ بالفتح تَ ْنفِطُ َنفْطا وَنفِيطا عَ َطسَتْ وقيل َنفَطت العنُ إِذا نََث َرتْ بأَْنفِها عن أَب‬
‫ش ويقال ف الثل ما له عافِطةٌ ول نافِطةٌ أَي ما له شيء وقيل ال َعفْطُ الضّرِطُ والنفْطُ‬
‫الدّقَ ْي ِ‬
‫العُطاسُ فالعافِطةُ من دُبُرها والنافِطةُ من أَنفها وقيل العافِطةُ الضّائنةُ والنّافطةُ الاعِزةُ وقيل‬
‫العافطة الاعزة إِذا ع َطسَت والنافطة إِتباع قال أَبو الدقيش العافِطةُ النعْجة والنافطة العن وقال‬
‫غيه العافطة الَمة والنافطة الشاةُ وقال ابن الَعراب العفْط الُصاص للشاة والنفْط عُطاسها‬
‫والعَفِيط نَثِي الضأْن والّنفِيطُ نثي العز وقولم ف الثل ل َي ْنفِطُ فيه عَناق أَي ل يؤخذ لذا القَتِيل‬
‫بثأْر‬

‫( ‪)7/416‬‬
‫( نقط ) الّنقْطة واحدة الّنقَط والنّقاطُ جع ُنقْطةٍ مثل بُرْمةٍ وبِرام عن أَب زيد ونقَط الرفَ‬
‫يَ ْنقُطه َنقْطا َأ ْعجَمه والسم الّنقْطة ونقّط الصاحف ت ْنقِيطا فهو َنقّاط والّنقْطة َفعْلة واحدة ويقال‬

‫سنُ بذلك والناقِطُ والّنقِيطُ‬
‫نقّط ثوبه بالِداد والزعفران تَ ْنقِيطا ونقّطَت الرأَة خدّها بالسواد َت ّ‬
‫مول الول وف الَرض ُنقَطٌ من كلِ ونِقاطٌ أَي ِقطَعٌ متفرّقة واحدتا ُنقْطة وقد تنقّطت الَرض‬
‫ابن الَعراب ما بقي من َأمْوالِم إِل الّنقْطة وهي ِقطْعة من نل ههنا وقطعة من زرع ههنا وف‬
‫حديث عائشة رضوان اللّه عليها فما اختلفوا ف ُنقْطةٍ أَي ف أَمر و َقضِّيةٍ قال ابن الَثي هكذا‬
‫أَثبته بعضهم بالنون قال وذكره الروي ف الباء وقال بعض التأَخرين الضبوط الرويّ عند‬
‫علماء النقل أَنه بالنون وهو كلم مشهور يقال عند الُبالغة ف الُوافَقةِ وأَصله ف الكتابي يُقابل‬
‫أَحدها بالخر ويعارض فيقال ما اختلفا ف ُنقْطة يعن من نُقط الروف والكلمات أَي أَن‬
‫بينهما من التفاق ما ل يتلفا معه ف هذا الشيء اليسي‬

‫( ‪)7/417‬‬
‫( نط ) النمَطُ ظِهارةُ فراش مّا وف التهذيب ظِهارة الفراش والنمَطُ جاعة من الناس أَمرُهم‬
‫واحد وف الديث خيُ الناس هذا النمَطُ الَوسط وروي عن عليّ كرّم اللّه وجهه أَنه قال خي‬
‫حقُ بم التال ويرجع إِليهم الغال قال أَبو عبيدة النمطُ هو الطريقة‬
‫هذه الُمة الّنمَطُ الَوسطُ يَلْ َ‬
‫يقال الزَم هذا الّنمَط أَي هذا الطريق والنمَطُ أَيضا الضربُ من الضّروب والنوعُ من الَنواع‬
‫يقال ليس هذا من ذلك النمَط أَي من ذلك النوع والضرب يقال هذا ف التاع والعلم وغي‬
‫ذلك والعن الذي أَراد علي عليه السلم أَنه كره الغُ ُلوّ والتقصي ف الدين كما جاء ف‬
‫الَحاديث الُخَر أَبو بكر ال َزمْ هذا النمَطَ أَي الزم هذا الذْهبَ والفَنّ والطريق قال أَبو منصور‬
‫صّبغَةِ ول يكادون يقولون نَطٌ ول َز ْوجٌ إِل لا‬
‫والنمَطُ عند العرب وال ّز ْوجُ ضُروبُ الثّيابِ ا ُل َ‬
‫كان ذا َلوْن من حُمرة أَو خضرة أَو صفرة فأَما البياض فل يقال نط ويمع أَنْماطا والنمط‬
‫ضرب من البُسُط والمع أَناط مثل سبَب وأَسْباب قال ابن بري يقال له نط وأَناط ونِماط‬
‫جلّلُ ُبدْنَه الَناط قال ابن‬
‫حبِي النّماطِ وف حديث ابن عمر أَنه كان يُ َ‬
‫قال التنخل عَلمات كتَ ْ‬
‫الَثي هي ضرب من الُبسُط له َخمْل رقيق واحدها نَط والَْنمَطُ الطريقةُ والنمَطُ من العلم‬
‫والتاعِ وكلّ شيء نوعٌ منه والمع من ذلك كله أَناط ونِماط والنسَبُ إِليه أَناطِيّ ونَطِيّ‬
‫ووَعْساء الّنمَيْط والنّبَيْطِ معروفة تُنْبِتُ ضروبا من النبات ذكرها ذو الرّمة فقال فَأضْحَتْ‬
‫ب َوعْساء الّنمَيْطِ كأَنّها ذُرى الَثْلِ من وادي القُرى ونيلها والّنمَيْط اسم موضع قال ذو الرمة‬
‫فقال أَراها بالّن َميْطِ كأَنّها نَخِيلُ القُرى َجبّارُه وأَطاوِلُه‬

‫( ‪)7/417‬‬

‫( نط ) نَهَطَه بال ّرمْح َنهْطا طعنَه به‬

‫( ‪)7/418‬‬
‫( نوط ) ناطَ الشيءَ َينُوطُه َنوْطا َعلّقه والّنوْطُ ما ُعلّق سي بالصدر قال سيبويه وقالوا هو منّي‬
‫مَناط الثّرَيّا أَي ف الُبعْد وقيل أَي بتلك النلة فحذف الارّ وَأوْصل كذهبت الشام ودخلت‬
‫البيتَ وانتاط به تعَلّق والّنوْطُ ما بي العَجُز والَتْن وكلّ ما عُ ّلقَ من شيء فهو َنوْط والَنواطُ‬
‫الَعالِيقُ وف الثل‬
‫( * قوله « وف الثل إل » هو عبارة الصحاح وف ممع المثال للميدان يضرب لن يدعي ما‬
‫ليس يلكه ) عاطٍ بغي أَنْواطٍ أَي يتَناوَلُ وليس هناك شيء ُمعَلّق وهذا نو قولم كالادِي‬
‫ط ما‬
‫شأَ ُلقْمانُ من غي شبَعٍ والَنْواطُ ما ُنوّطَ على البعي إِذا أُوقِرَ والتّنْوا ُ‬
‫وليس له بعي وتَ ّ‬
‫ُيعَلّق من ا َلوْدَج ُيزَّينُ به ويقال نِيطَ عليه الشيء عُ ّلقَ عليه قال رقاع بن قَيْس الَسدي بِلد بِها‬
‫نِيطَتْ عليّ تَمائِمي وَأوّلُ أَرضٍ مسّ ِج ْلدِي تُرابُها وف حديث عمر رضي اللّه عنه أَنه أُتِيَ بال‬
‫كثي فقال إِن لَحْسَبكم قد َأهْلَ ْكتُم الناسَ فقالوا واللّه ما أَ َخذْناه إِلّ َعفْوا بل َسوْطٍ ول نوط‬
‫أَي بل ضَرْب ول َتعْلِي ٍق ومنه حديث علي كرّم اللّه وجهه الَُتعَ ّلقُ با كالّنوْط ا ُلذَْب َذبِ أَراد ما‬
‫يُناطُ بِرَحْل الرّاكب من َقعْب أَو غيه فهو أَبدا يتحرّك ونيط به الشيء أَيضا ُوصِلَ به وف‬
‫الديث أُرِيَ الليلةَ رجُل صالٌ أَنّ أَبا بكر نِيطَ برسولِ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم أَي ُع ّلقَ يقال‬
‫سفْتَ‬
‫حفّار البئر أَ َخ َ‬
‫نُطْتُ هذا الَمرَ به أَنُوطُه وقد نِيطَ به فهو مَنُوط وف حديث الجّاج قال لِ َ‬
‫أَم َأوْشَلْتَ ؟ فقال ل واحدَ منهما ولكن نَيّطا بي الَمرين أَي وسَطا بي القليل والكثي كأَنه‬
‫مُعَلّق بينهما قال القتيب هكذا روي بالياء مشدّدة وهي من ناطَه َينُوطُه َنوْطا فإِن كانت الرواية‬
‫بالباء الوحدة فيقال للرّكية إِذا استُخْرج ماؤُها واسْتُنْبِط هي َنبَطٌ بالتحريك ونِياطٌ كل شيء‬
‫مُعَ ّلقُه كنِياطِ القوْسِ والقِرْبة تقول نُطْتُ القربةَ بنِياطِها َنوْطا ونِياطُ القوس ُمعَلّقُها والنّياط‬
‫ال ُفؤَاد والنّياطُ عِرْق علق به القلب من الوتي فإِذا قُطع مات صاحبُه وهو النّ ْيطُ أَيضا ومنه‬
‫قولم رماه اللّه بالنيْطِ أَي بالوت ويقال للَرنب مُقَ َطّ َعةُ النّياطِ كما قالوا ُمقَطّعة الَسْحار ونِياطُ‬
‫القلب ِعرْق غليظ نِيط به القلبُ إِل الوتي والمع أَنوِطةٌ ونُوط وقيل ها نِياطانِ فالَعلى نِياطُ‬
‫الفؤاد والَسفل الفرجُ وقال الَزهري ف جعه أَنوِطةٌ قال فإِذا ل ترد العدد جاز أَن يقال للجمع‬
‫نُوط لَن الياء الت ف النّياطِ واو ف الَصل والنّياط والنائط عرق مستبْطِن الصّلْب تت الت‬
‫وقيل عرق ف الصلب متدّ يُعالَج ا َلصْفور ب َقطْعه قال العجاج فََبجّ كلّ عاِندٍ َنعُورِ َقضْبَ‬
‫صفُورِ‬
‫الطّبِيبِ نائطَ ا َل ْ‬
‫( * قوله « فبج إل » أَورده الؤلف ف مادة نعر وقال بج شق أَي طعن الثور الكلب فشق‬

‫جلده وتقدم ف مادة ع ن د فبج كل بالاء العجمة ورفع كل والصواب ما هنا )‬
‫صفُور الذي ف بطنه الاء الَصفر ونِياطُ الَفازةِ بُعد طريقها كأَنا نِيطت‬
‫ال َقضْبُ القَطْع وا َل ْ‬
‫بفازة أُخرى ل تكاد تنقطع وإِنا قيل لبُعد الفلة نياط لَنا منوطة بفلة أُخرى تتصل با قال‬
‫العجاج وَبلْدةٍ َبعِيدةِ النّياطِ مَجْهُولةٍ َتغْتالُ َخ ْطوَ الاطِي وف حديث عمر رضي اللّه عنه إِذا‬
‫انْتاطتِ الَغازِي أَي إِذا َبعُدت وهو من نِياطِ الَفازة وهو بعدها ويقال انْتاطَت الغازي أَي‬
‫َبعُدت من النّوط وانَْتطَتْ جائز على القلب قال رؤبة وَبلْدةٍ نِياطُها َنطِيّ أَراد نَيّطٌ فقلب كما‬
‫قالوا ف جع َقوْس ِقسِيّ وانْتاطَ أَي بعُد فهو َنيّطٌ ابن الَعراب وانْتاطَتِ الدارُ ب ُعدَت قال ومنه‬
‫جدُه على مودّة واحدة وإِن‬
‫قول مُعاوية ف حديثه لبعض ُخدّامه عليك بصاحِبك الَقدم فإِنك َت ِ‬
‫ح َدثٍ فإِنه يأْكل مع كل قوم ويري مع كل ريح‬
‫َق ُدمَ العهدُ وانْتاطَتِ الدار وإِياك وكل مُسْتَ ْ‬
‫وأَنشد ثعلب ولكنّ أَلفا قد تَهّز غادِيا َبوْرانَ مُنْتاط الَحَلّ غَرِيبُ والنّيّطُ من البار الت يري‬
‫جمّها ابن الَعراب بئر نَيّطٌ إِذا حُفرت فأَتَى الاء من جانب‬
‫حدِرُ من أَجْوالِها إِل مَ َ‬
‫ماؤُها معلّقا يَنْ َ‬
‫منها فسال إِل قعرها ول َت ِعنْ من قعرها بشيء وأَنشد ل تَسَْتقِي دِلؤها من نَيّطِ ول َبعِيدٍ قعْرُها‬
‫مُخْ َروّطِ وقال الشاعر ل تتّقي دِلؤها بالنّيّط‬
‫( * قوله « تتقي » كذا بالصل ولعله تستقي )‬
‫وانْتاطَ الشيءَ اقَْتضَبَه برأْيه من غي مُشاوَرة والّنوْطُ الُ ّلةُ الصغية فيها التمر ونوه والمع‬
‫أَنْواطٌ ونِياطٌ قال أَبو منصور وسعت الَبحْرانِيي يسمون الِللَ الصغار الت تعلّق بعُراها من‬
‫لمُولةِ نِياطا واحدها َنوْط وف الديث إِنّ وفد عبد القَيْس َق ِدمُوا على رسولِ اللّه‬
‫أَقتاب ا َ‬
‫صلّى اللّه عليه وسلّم فَأ ْهدَوْا له َنوْطا من َت ْعضُوضِ هَجَر أَي أَهدوا له جُلّة صغية من تر‬
‫الّت ْعضُوض وهو من أَ ْسرَى ُتمْرانِ هَجر أَ ْسوَدُ َج ْعدٌ لَحِيم َعذْب الطعم حُلو وف حديث وفد‬
‫عبد القيس َأ ْطعِمْنا من بقّيةِ ال َقوْس الذي ف َنوْطِك الَصمعي ومن أَمثالم ف الشدّة على‬
‫البخيل إِن ضَجّ ف ِزدْه وِقْرا وإِن َأعْيا فزِدْه نَوطا وإِن جَرْجَرَ فزِدْه ثقلً قال أَبو عبيدة النوط‬
‫العِلوة بي ال َفوْدَْينِ ويقال لل ّدعِيّ َينَْتمِي إِل قوم مَنُوطٌ ُمذَْبذَب سي مذبذبا لَنه ل يدرى إِل‬
‫من يَنَتمِي فالريح ُتذَْبذِبُه يينا وشالً ورجل منوط بالقوم ليس من مُصاصِهم قال حسان وأَنْتَ‬
‫َدعِيّ نِيطَ ف آل ها ِشمٍ كما نِيطَ خَلْفَ الراكِب ال َق َدحُ الفَرد ونيط به الشيء وُصل به والّنوْطةُ‬
‫ال ْوصَلةُ قال النابغة ف وصف قطاة َحذّاء مُدبِرةً سَكّاء مُقْبِلةً للماء ف النّحْر منها َنوْطة َعجَبُ‬
‫قال ابن سيده ول أَرى هذا إِل على التشبيه حذّاء خفيفة الذنب سَكّاء ل أُذن لا شبه حوصلةَ‬
‫القطاةِ بنوطة البعي وهي سِلْعة تكون ف َنحْرِه والنوْطةُ ورم ف الصدر وقيل ورَم ف نَحر البعي‬
‫وأَرْفاغه وقد نِيط له قال ابن أَحر ول عِ ْلمَ ل ما َنوْطةٌ مُسْتكِّنةٌ ول أَيّ مَن فارقت أَسْقي سِقائيا‬
‫ل ْق ُد ويقال للبعي إِذا وَ ِرمَ نرُه وأَرفاغُه نِيطت له نوْطة وبعي مَنُوط وقد نِيطَ له وبه‬
‫والنوْطةُ ا ِ‬
‫َنوْطة إِذا كان ف حَلقه ورَم ويقال نيط البعي إِذا أَصابه ذلك وف الديث بعي له قد نيط يقال‬

‫نِيط المل فهو منوط إِذا أَصابه النوْطُ وهي ُغدّة تُصيبه فتقتله والنوْطة ما يَ ْنصَبّ من الرّحاب‬
‫من البلد الظاهر الذي به الغَضَا والنوْطةُ الَرض يكثر با الطّلْح وليست بواحدة وربا كانت‬
‫خمٍ ول‬
‫فيه نِياطٌ تتمع جاعات منه ينقطع أَعلها وأَسفلها ابن شيل والنوْطةُ ليست بوادٍ ض ْ‬
‫بَتلْعةٍ هي بينهما والنوْطةُ الَكان ف وسطه شجر وقيل مكان فيه طَرْفاء خاصّة ابن الَعراب‬
‫النوْطةُ الكان فيه شجر ف وسطه وطرَفاه ل شجر فيهما وهو مرتفع عن السيل والنوْطة الوضع‬
‫الرتفع عن الاء عن ابن الَعراب وقال أَعراب أَصابنا مطَر َجوْدٌ وإِنّا لَبَِنوْطةٍ فجاء بارّ الضبُع‬
‫أَي بسَيْل ُيرّ الضبُع من كثرته والتَّنوّطُ والتَّنوّطُ طائر نو القارِية سوادا تركّب عُشها بي‬
‫عُودين أَو على عود واحد فتُطيل عشها فل يصل الرجل إِل بيضها حت يُدخل يده إِل النكب‬
‫وقال أَبو علي ف البصريّات هو طائر يُعلّق قشورا من قشور الشجر ويُعشّش ف أَطرافها‬
‫ليحفظَه من اليات والناس والذرّ قال ُتقَطّعُ أَعناقَ الَتَنوّطِ بالضّحَى وَتفْرِسُ ف الظّلْماء أَ ْفعَى‬
‫الَجارِعِ وصف هذه الِبل بطول الَعناق وأَنا تصل إِل ذلك واحدها تََنوّطةٌ وتَُنوّطة قال‬
‫الَصمعي إِنا سي تنوّطا لَنه يُدلّي خُيوطا من شجرة ث يُفرخ فيها وذاتُ أَنواطٍ شجرة كانت‬
‫تُعبد ف الاهلية وف الديث اجعل لنا ذات أَنْواطٍ قال ابن الَثي هي اسم َسمُرةٍ بعينها كانت‬
‫للمشركي َينُوطون با سِلحَهم أَي يعلّقونه با وَيعْكُفون حولَها فسأَلوه أَن يعل لم مثلها‬
‫فنهاهم عن ذلك وأَنواط جع َنوْط وهو مصدر سي به الَنُوط الوهري وذات أَنواط اسم‬
‫شجرة بعينها وف الديث أَنه أَبصر ف بعض أَسفاره شجرة دَفْواء تسمّى ذاتَ أَنواط ويقال‬
‫نوْطةٌ من َطلْح كما يقال عِيصٌ من ِسدْر وأَيكةٌ من أَثل وفَرْس من عُرْفُط و َوهْطٌ من ُعشَرٍ‬
‫وغالّ من سَلَم وسَلِيلٌ من َسمُر و َقصِيمةٌ من غضا ومن ِرمْث وصَرِيةٌ من غَضا ومن َسلَم‬
‫وحَرَجةٌ من شجر وقال الليل الدّات الثلث مَنُوطات بالمز ولذلك قال بعض العرب ف‬
‫الوقوف ا ْفعَلِئ ا ْفعَل ا ْفعَلُؤ فهمزوا الَلف والياء والواو حي وقفوا‬

‫( ‪)7/418‬‬
‫( نيط ) النّيْطُ الوتُ و َط َعنَ ف ن ْيطِه أَي ف جَنازته إِذا مات ورُميَ فلن ف طَ ْنيِه وف َنيْطِه وذلك‬
‫إِذا رُميَ ف جنازته ومعناه إِذا مات وقال ابن الَعراب يقال رماه اللّه بالنّيْط ورماه اللّه بنَيْطه‬
‫أَي بالوت الذي َينُوطه فإِن كان ذلك فالنيط الذي هو الوت إِنا أَصله الواو والياء داخلة‬
‫عليها دخول معاقبة أَو يكون أَصله َنيّطا أَي نَ ْيوِطا ث خفف قال أَبو منصور إِذا خفف فهو مثل‬
‫الَ ْينِ والَيّن والل ْينِ والليّن وروي عن عليّ عليه السلم أَنه قال لوَدّ معاوية أَنه ما بقي من بن‬
‫هاشم نافِخُ ضَ ْر َمةٍ إِل ُط ِعنَ‬
‫( * قوله « إل طعن » كذا ضبط ف النهاية وبامشها ما نصه يقال طعن ف نيطه أَي ف جنازته‬

‫ومن ابتدأ بشيء أَو دخل فيه فقد طعن فيه وقال غيه طعن على ما ل يسم فاعله والنيط نياط‬
‫القلب وهي علقته فاذا طعن مات صاحبه ) ف نَ ْيطِه معناه إِل مات قال ابن الَثي والقياس‬
‫النوط لَنه من ناط ينوط إِذا عُلّق غي أَن الواو تعاقب الياء ف حروف كثية وقيل النّيْطُ نياط‬
‫القلب وهو العِرْق الذي القلب متعلق به وف حديث أَب الَيسَر وأَشار إِل نِياط قلبه وأَتاه نَ ْيطُه‬
‫أَي أَجله وناطَ َنيْطا وانتاط َب ُعدَ والنّيّطُ العي ف البئر قبل أَن تصل إِل القعر‬

‫( ‪)7/421‬‬
‫صعُود هبطَ يهْبِط ويهبُطُ هُبُوطا إِذا انْهَبط ف هَبُوط من صَعُود وهَبَطَ‬
‫( هبط ) الُبُوطُ نقِيضُ ال ّ‬
‫هُبوطا نزل وهَبَطْته وَأهَْبطْتُه فانْهَبطَ قال ما راعَن إِل جَناحٌ هابِطا على البُيوتِ َقوْطَه العُلبِطا‬
‫أَي مُهْبِطا قوطَه قال وقد يوز أَن يكون أَراد هابطا على َقوْطه فحذف وعدّى وف حديث‬
‫حدِرُ قال ابن الَثي هكذا جاء ف الرواية‬
‫الطفيل بن عمرو وأَنا أَتَ َهبّطُ إِليهم من الثنّيةِ أَي َأنْ َ‬
‫وهو بعن أَنْهَِبطُ وَأهْبِطُ وهَبَطه أَي أَنزله يتعدّى ول يتعدّى وأَما قوله عزّ وجلّ وإِنّ منها لَا‬
‫يَهِْبطُ من خَشَْيةِ اللّه فأَجودُ القولي فيه أَن يكون معناه وإِن منها لا يَ ْهبِطُ مَن َنظَر إِليه مِن خَشَْيةِ‬
‫اللّه وذلك أَن الِنسان إِذا فكّر ف ِعظَم هذه الخلوقات تَضاءَل وخَشَعَ وهَبطَت نفسُه لعظم ما‬
‫شاهَد فنُسِب الفعل إِل تلك الِجارة لا كان الشوع والسّقوط مسبّبا عنها وحادثا لَجل‬
‫ت ولكنّ اللّه رمى هذا قول ابن جن وكذلك‬
‫النظر إِليها كقول اللّه سبحانه وما رميْتَ إِذا رميْ َ‬
‫َأهْبَ ْطتُه الركْبَ قال عدي بن زيد‬
‫( * قوله « ابن زيد » ف شرح القاموس الرقاع وفيه أَيضا يغذين بعجمتي بدل يعدين )‬
‫لدُورُ قال‬
‫خذَم ا َل َكمِ وا َلبُوطُ من الَرض ا َ‬
‫جمُه للنّائباتِ بِسَ ْيرٍ مِ ْ‬
‫َأهْبَطْته الرّكْبَ ُي ْعدِين وأُلْ ِ‬
‫حدُور وهو الوضع الذي يُهِْب ُطكَ من‬
‫الَزهري وفَ ْرقُ ما بي ا َلبُوط والُبوط أَنّ الَبُوطَ اسم لل َ‬
‫أَعلى إِل أَسفل والُبُوط الصدر والَبْطةُ ما تَطامَن من الَرض وهَبَطْنا أَرضَ كذا أَي نزلناها‬
‫والَبْطُ أَن يقع الرجل ف شَرّ والبْط أَيضا النقصان ورجل مَهْبُوطٌ نقَصت حالُه وهَبَطَ القوْمُ‬
‫ي ُهمُ قُلّ وإِنْ أَكثَرُوا ِمنَ ال َعدَدِ‬
‫صُ‬
‫يَهِْبطُون إِذا كانوا ف سَفال ونقصوا قال لبيد كلّ بَنِي حُرّةٍ مَ ِ‬
‫إِنْ ُيغْبَطُوا يَهِْبطُوا وِإنْ ُأمِروا َيوْما فهم للفَناء والّن َف ِد وهو نقِيضُ ارتفعوا والَبْطُ الذّلّ وأَنشد‬
‫الَزهري بيت لبيد هذا إِنْ ُيغْبَطُوا يَهْبِطوا ويقال هَبطَه فهبطَ لفظ اللزم والتعدي واحد وف‬
‫الديث اللهم غَبْطا ل هَبْطا أَي نسأَلك الغِبْطةَ ونعوذ بك أَن نَهِْبطَ عن حالنا وف التهذيب أَي‬
‫نسأَلك الغبطة ونعوذ بك أَن تُهْبِطنا إِل حال سَفال وقيل معناه نسأَلك الغبطة ونعوذ بك من‬
‫الذلّ والنِطاط والنول قال ابن بري ومنه قول لبيد إِن يغبطوا يهبطوا وقول العباس ُثمّ‬
‫شرٌ َأنْتَ ول ُمضْ َغةٌ ول ع َلقُ أَراد لا أَهبط آدم إِل الدنيا كنت ف صُلْبه غي‬
‫هَبَطْتَ البِلد ل بَ َ‬

‫بالغ هذه الَشياء قال ابن سيده والعرب تقول اللهم غبطا ل هبطا قال البط ما تقدّم من‬
‫الّن ْقصِ والتسفّلِ والغَبْطُ أَن ُتغْبَط بي تقع فيه وهبَطَتْ إِبلي وغنمي تَ ْهبِطُ هُبوطا نقصت‬
‫وهَبطْتُها هَبْطا وَأهْبَطْتُها وهَبطَ ثنُ السلعةَ َتهْبطُ هُبوطا نقص وهبَطْته َأهِْبطُه هَبْطا وَأهْبطته‬
‫الَزهري هَبطَ ثنُ السّلْعة وهبَطْته أَنا أَيضا بغي أَلف والَهْبوط الذي مرض فهَبطَه الرضُ إِل أَن‬
‫اضْطرب لمه وهبط فلن إِذا اتّضع وهَبطَ القومُ صاروا ف هُبوط ورجل مَهْبوط وهَبِيطٌ هبطَ‬
‫الرضُ لمَه نقصَه وأَ ْحدَره وهزَلَه وهبطَ اللحمُ نفسُه نقص وكذلك الشحمُ وهبَط شحمُ الناقة‬
‫حمِ أَثْباجِها الابِط ويقال هَبطْتُه‬
‫إِذا اتّضع وقلّ قال أُسامةُ الذل و ِمنْ أَيْنها َب ْعدَ إِبدانِها ومن شَ ْ‬
‫فهبط لزم وواقع أَي انْهََبطَتْ أَسِْنمَتُها وتواضَعتْ والَبيطُ من النوق الضّامر والبيط من‬
‫الَرض الضامرُ وكله من النّقصان وقال أَبو عبيدة البيطُ الضامر من الِبل قال عَبِيدُ بن‬
‫سعَها من وَحْشِ َأوْرالٍ هَبيطٌ ُمفْرَدُ أَراد بالَبِيط ثورا ضامرا قال‬
‫ض ّمنَ ِن ْ‬
‫الَبْرَصِ وكأَنّ أَقْتادي َت َ‬
‫ابن بري عن بالبيط الثور الوحشي شبه به ناقته ف سُرعتها ونشاطها وجعله مُنفردا لَنه إِذا‬
‫انفرد عن القَطِيع كان أَسْرع ِل َعدْوِه وهَبَطَ الرجل من بلد إِل بلد وهبَ ْطتُه أَنا وَأهَْبطْته قال خالد‬
‫بن جَنْبة يقال هبَط فلن أَرضَ كذا وهبَط السّوقَ إِذا أَتاها قال أَبو النجم يصف إِبلً َيخِْب ْطنَ‬
‫مُلّحا كذاوِي القَ ْرمَلِ َفهَبَطَتْ والشمسُ ل َترَجّلِ أَي أَتَتْه بالغَداةِ قبل ارتفاع الشمس ويقال‬
‫هبطه الزمان إِذا كان كثي الال والعروف فذهب ماله ومعروفه الفرّاء يقال هبطه اللّه وَأهْبَطَه‬
‫والتّ ِهبّطُ بلد وقال كراع التّهِبّطُ طائر ليس ف الكلم على مثال ِتفِعّل غيه وروي عن أَب‬
‫عُبيدة التّهَبّط على لفظ الصدر وف حديث ابن عباس ف ال َعصْف الأْكول قال هو الَبُوط قال‬
‫ابن الَثي هكذا جاءَ ف رواية بالطاء قال سُفيان هو الذّرّ الصغي قال وقال الطاب أَراه وهَما‬
‫وإِنا هو بالراء‬

‫( ‪)7/421‬‬
‫( هرط ) هرَطَ الرجلُ ف عرْض أَخِيه وهَرَط عِرْضَ أَخِيه يَ ْهرِطُه هَرْطا َطعَنَ فيه ومَزّقه وتَنقّصه‬
‫ومثله هَ َرتَه وهرَدَه ومزَقَه وهَرْ َطمَه وتارَطَ الرجلن تَشاتَما وقيل الَرْط ف جيع الَشياء الَ ْزقُ‬
‫ت وهو الزق العنيف وناقة هِرْطٌ مُسِّنةٌ والمع َأهْراط وهُروط‬
‫العَنِيف والَرْطُ لغة ف الَ ْر ِ‬
‫والِرْط لم مَهْزول كأَنه مُخاط ل يُنْتفع به لغَثاثتِه والِرْط والِرْطةُ النعجة الكبية الهزولة‬
‫والمع هِرَطٌ مثل قِرْبة وقِ َربٍ الليث نعجة هِرْطة وهي الهزولة ل ينتفع بلحمها غُثوثةً الفراء‬
‫ولمها الِرط بالكسر وقال ابن الَعراب الَرط بفتح الاء وهو الذي يَتفَتّت إِذا ُطبِخ ابن شيل‬
‫الِرْطةُ من الرجال الَحق البان الضعيف ابن الَعراب هَرِطَ الرجلُ إِذا اسْترْخى لمُه بعد‬
‫سفْسِفُ ويَخْ ِلطُ والَ ْيرَطُ الرّخْو‬
‫صَلبة من عِلّة أَو فَزَع والِنسان يَهْرِطُ ف كلمه ُي َ‬

‫( ‪)7/423‬‬
‫( هرمط ) هَ ْرمَطَ عِرْضه وقع فيه وهو مثل هرَطه‬

‫( ‪)7/423‬‬
‫( هطط ) الَزهري الُ ُططُ الَلْكى من الناس وا َلهَطّ المل الكثي ا َلشْي الصّبُور عليه والناقة‬
‫هَطّاء وا َلطْهَطةُ السّرعة فيما أُخذ فيه من عمل مشي أَو غيه ابن الَعراب هُطْهُطْ إِذا أَمرته‬
‫بالذّهاب والجيء‬

‫( ‪)7/423‬‬
‫( هقط ) هِقِطْ من زجر اليل عن البد وحده قال َلمّا َس ِمعْتُ خَيْلهم ِهقِطّ علِمت أَنّ فارِسا‬
‫مُحْتَطّي‬

‫( ‪)7/423‬‬
‫( هلط ) الَزهري عن ابن الَعراب الالِطُ الُسْترْخي البطنِ والاطِلُ الزرعِ الُ ْلتَفّ‬

‫( ‪)7/423‬‬
‫( هط ) ا َلمْطُ الظلم َهمَطَ يَ ْهمِطُ َهمْطا خلَط بالَباطِي ِل و َهمَطَ الرج َل واهَْتمَطَه ظلمَه وأَخَذ‬
‫لوْرِ ذِي اهْتِماطِ وا َلمّاطُ الظال‬
‫لوْر قال الشاعر و ِمنْ شدِيدِ ا َ‬
‫منه ماله على سبيل الغَلَبة وا َ‬
‫وهَمَطَ فلن الناسَ يَ ْهمِطُهم إِذا ظلمهم َحقّهم وسئل إِبراهيم النخعي عن ُعمّال يَ ْن َهضُون إِل‬
‫القُرى فيَ ْهمِطون أَهلَها فإِذا رجعوا إِل أَهالِيهم َأ ْه َدوْا لِيانم ود َعوْهم إِل طَعامِهم فقال لم‬
‫الَهَْنأُ وعليهم الوزْر معناه أَنم يأْخذون منهم على سبيل القَهْر والغلَبة يقال هَطَ مالَه وطعامَه‬
‫وعِرْضه واهتمطه إِذا أَخذه مرة بعد مرة من غي وجه وف رواية كان ال ُعمّال َي ْهمِطُون ث‬
‫َي ْدعُون فيُجابُون يعن يدْعون إِل طعامهم يريد أَنه يوز أَكل طعامهم وإِن كانوا ظ َلمَة إِذا ل‬
‫يتعيّن الرام وف حديث خالد بن عبد اللّه ل غَ ْزوَ إِل أَكْلةٌ بِ َهمْطةٍ استعمل ا َلمْطَ ف الَخذ‬
‫خرْقٍ وعَجَلةٍ ونَهْب أَبو َعدْنان سأَلت الَصمعي عن المط فقال هو الَخذ برق وظُلم وقيل‬
‫بِ ُ‬

‫المْط الَخذ بغي تقدير والمْطُ الَلْط من الَباطِيل والظلمُ تقول هو يَ ْهمِط وَيخْلِطَ َهمْطا‬
‫وخَلْطا ويقال هَط يَ ْه ِمطُ إِذا ل يُبال ما قال وما أَكل ابن الَعراب امَْترَزَ من عِرْضه واهَْتمَطَ إِذا‬
‫شتمَه وعابَه وقال ابن سيده واهتمط عرضه شتمه وتنقّصه وقال واهَتمَط الذئبُ السخْلة أَو‬
‫الشاةَ أَخَذها عن ابن الَعراب‬

‫( ‪)7/423‬‬
‫( هلط ) َهمْ َلطَ الشيءَ أَخَذه أَو جعه‬

‫( ‪)7/424‬‬
‫( هنبط ) التهذيب لبن الَثي ف حديث حبيب بن مَسْلمة إِذْ نزل الَنْباط قيل هو صاحب‬
‫الَيْش بالرّوميّة‬

‫( ‪)7/424‬‬
‫( هيط ) ما زالَ مُنذ اليوم يَهِيطُ هَيْطا وما زال ف هَيْطٍ ومَيْطٍ وهِياط ومِياطٍ أَي ف ضِجاجٍ‬
‫للَبة قال أَبو‬
‫وشَرّ وجَلَبة وقيل ف هياطٍ ومياطٍ ف ُدُنوّ وتَباعُد والِياطُ والُهايطةُ الصّياح وا َ‬
‫سوْقِ ف الوِرْد والِياطُ أَشدّ‬
‫طالب ف قولم ما زِلنا بالياط والياط قال الفراء الياط أَشدّ ال ّ‬
‫صدَر ومعن ذلك بالجيء والذهاب اللحيان الياط الِقبال والياط الِدْبار غيه‬
‫السوق ف ال ّ‬
‫الِياطُ اجتماع الناس للصلح والياطُ التفَرّق عن ذلك وقد أُميت فعل الياط ويقال بينهما‬
‫مُهايَطة ومُمايطة ومُعايَطةٌ ومُسايَطة كلم مُخْتلف والائط الذّاهب والائط الائي قال ابن‬
‫الَعراب ويقال هايَطَه إِذا استضعفه ويقال وقع القوم ف هِياط ومياط وتَهايَط القومُ تَهايُطا إِذا‬
‫اجتمعوا وَأصْلحوا أَمرهم خِلف التمايُط وتايَطوا تايُطا تبا َعدُوا وفسد ما بينهم واللّه أَعلم‬

‫( ‪)7/424‬‬
‫( وبط ) الوابِطُ الضعيف وَبطَ ف جِسمه ورَأْيِه يَبِط وَبْطا ووبُوطا ووَباطةً ووَبِطَ وبَطا ووَبْطا‬
‫ضعُف وَثقُل ووَبَط رأْيُه ف هذا الَمر وُبوطا إِذا ضعُف ول َيسْتَحْكِم وأَنشد ابن بري‬
‫ووَبُطَ َ‬
‫لميد الَرقط إِذْ با َشرَ النّكْثَ بِ َرأْيٍ واِبطِ وكذلك وَبِط بالكسر َيوْبَط وَبْطا والوابِطُ الَسِيس‬

‫والضعيف الَبان ويقال أَردت حاجة فوََبطَن عنها فلن أَي حبَسن والوَباطُ الضّعْف قال‬
‫الراجز ذُو ُقوّة ليسَ بذِي وَباطِ والواِبطُ الَسِيس ووبَطَ َحظّه وَبْطا أَخَسّه ووضَع من قدره‬
‫ووَبَطْت الرجلَ وضعت من قدره وف حديث النب صلّى اللّه عليه وسلّم اللهم ل تَِبطْن بعد إِذ‬
‫ضعْن أَبو عمرو وَبَطه اللّه وأََبطَه وهَبَطَه بعن واحد وأَنشد أَذاكَ خَيْرٌ أَيّها‬
‫رَ َفعْتن أَي ل تُهِنّي وَت َ‬
‫العَضارِطُ أَم مُسْبَلتٌ شَ ْيبُهنّ وابِطُ ؟ أَي واضِِع الشّرَفِ ووَبَط ال ْرحَ وَبْطا فتحه كَبطّه َبطّا‬

‫( ‪)7/424‬‬
‫شوّ الشّيْب ف‬
‫( وخط ) الوَخْط من القَتِي النّ ْبذُ وقيل هو ا ْستِواء البياض والسوادِ وقيل هو ُف ُ‬
‫الرأْس وقد وخَطَه الشيبُ وخْطا وو َخضَه بعن واحد أَي خاَلطَه وأَنشد ابن بري أَتَيْتُ الذي‬
‫سفِيهُ ِلغِرّت إِل أَن عَل وخْطٌ مِن الشيْب َمفْرَقي ووُخِطَ فلن إِذا شابَ رأْسُه فهو‬
‫يأْت ال ّ‬
‫خطُ إِذا أَسْرعَ وكذلك وخَطَ الظّلِيمُ ونوه والوَخْطُ لغة ف‬
‫مَوْخُوط ويقال ف السيْر وخَطَ يَ ِ‬
‫الوَ ْخ ِد وهو سرعة السي وظليم وخّاطٌ سريع وكذلك البعي قال ذو الرمة عنّي وعن َشمَرْدَلٍ‬
‫مِجْفال َأعْيَطَ وخّاطِ الُطَى طُوال والِيخَطُ الدّاخِل ووَخَط أَي دخل وفَرّوجٌ واخِطٌ جاوَزَ حد‬
‫لوْفَ‬
‫لفِيفُ ليس بالنافِذ وقيل هو أَن يُخالِطَ ا َ‬
‫الفَراريج وصار ف حدّ الدّيوك والوَخْطُ ال ّطعْنُ ا َ‬
‫ط ووَخَطه بالرمح‬
‫قال الَصمعي إِذا خالطَت الطعْنةُ الوْفَ ول تنفذ فذلك الوَ ْخضُ والوَخْ ُ‬
‫ووَ َخضَه وف الصحاح الوخْطُ الطعنُ النافذ وقد وخَطَه وخْطا وطعنٌ وخّاطٌ وكذلك رمح‬
‫وخّاط قال وَخْطا باضٍ ف الكُلى وخّاطِ وف التهذيب وخْضا باض ووخطَه بالسيف تَناوَله من‬
‫بعيد تقول وُخِطَ فلن يُوخَطُ وخْطا قال أَبو منصور ل أَسع لغي الليث ف تفسي الوَخْط أَنه‬
‫الضرب بالسيف قال وأَراه أَراد أَنه يتناوله بذُبابِ السيفِ َطعْنا ل ضَرْبا والوَخْطُ ف البيْع َأنْ‬
‫تَرْبَح مرة وتسر أُخرى ووخْطُ النّعال َخ ْفقُها وف الديث عن أَب أُمامَة قال خرج رسولُ اللّه‬
‫صلّى اللّه عليه وسلّم فأَخذ ناحية البقيع فاتّبَعناه فلما سع وَخْطَ نِعالِنا خلفَه وقف ث قال‬
‫امْضوا وهو يُشي بيده حت مضينا كلّنا ث أَقبل يشي خلفنا فالتفتنا فقلنا ِبمَ‬
‫ت ما صنعت ؟ فقال‬
‫( * قوله « ب » هو ف الَصل بالباء الوحدة ل باللم ) يا رسول اللّه صنعْ َ‬
‫خوّفْت أَن يَتَداخَلن شيء ف َق ّدمْتكم بي يدَيّ ومشيْتُ خلفكم‬
‫إِن سعت وخْطَ نِعالكم خلفي فتَ َ‬
‫فلما بلغ البقيعَ وقف على قبين فقال هذا قب فلن لقد ضُ ِربَ ضَربة تقطّعت منها َأوْصالُه ث‬
‫وقف على الخر فقال مثل ذلك ث قال َأمّا هذا فكان يشي بالنميمة وأَما هذا فكان ل يَتنّه‬
‫عن شيء من البول يُصيبه وف حديث مُعاذ كان ف جنازة فلما دفن اليت قال ما أَنتم ببارِحِي‬
‫حت يَسمع وخْطَ نِعالكم أَي َخفْقَها وصوتا على الَرض‬

‫( ‪)7/424‬‬
‫( ورط ) الوَرْطةُ السْتُ وكل غا ِمضٍ ورْطةٌ والورطة ا َللَكةُ وقيل الَمر تقع فيه من هَلَكةٍ‬
‫ل ْطمِيّ َقذَفُوا سَّيدَهم ف وَرْ َطةٍ َقذْ َفكَ ا ُلقْ َلةَ وَسْطَ ا ُلعْتَرَك قال‬
‫وغيها قال يزيد بن ُطعْمة ا َ‬
‫الُفضل بن سَلَمةَ ف قول العرب وقع فلن ف وَرْطةٍ قال أَبو عمرو هي اللكة وأَنشد إِنْ َت ْأتِ‬
‫َيوْما مث َل هذِي الُ ّطهُ تُلقِ من ضَرْب ُن َميْرٍ وَرْ َطهْ وجعه وِراطٌ وقول رؤبة نن جَعنا الناسَ‬
‫بالِلْطاطِ فَأصْبحوا ف وَرْطةِ ا َلوْراطِ قال ابن سيده أَراه على حذف التاء فيكون من باب زَنْد‬
‫وأَزْناد وفَرْخ وأَفْراخ قال أَبو عبيد وأَصل الوَرْطة أَرض مُطمئنة ل طريق فيها وَأوْرَطَه ووَرّطه‬
‫توريطا أَي أَوقعه ف الورطة فتَورّط هو فيها وَأوْرَطه أَوقعه فيما ل خَلص له منه وف حديث‬
‫ابن عمر ِإنّ من ورَطاتِ الُمور الت ل مَخْ َرجَ منها َس ْفكَ الدمِ الَرام بغي حِلّ وتورّطَ الرجلُ‬
‫واسَْتوْرَطَ هلَك أَو نَشِبَ وتورّط فلن ف الَمر واسَْتوْرَطَ فيه إِذا ا ْرتَبَك فيه فلم يسْهُل له‬
‫الخرج منه والوَرْطةُ الوحَل والردَغةُ تقَع فيها الغنم فل تقدر على التخلّص منها يقال توَرّطَتِ‬
‫الغنم إِذا وقعت ف ورْطة ث صار مثلً لكل شدّة وقع فيها الِنسان وقال الَصمعي الوَرْطةُ‬
‫صوّبة تكون ف البل تشقّ على من وقع فيها وقال طفيل يصف الِبل تَهاب طَرِيقَ‬
‫َأهْوية مَُت َ‬
‫جمَعَ بي‬
‫لدِيعةُ ف الغنم وهو أَن يُ ْ‬
‫حسَبُ أَنه ُوعُورُ وِراطٍ وهو بَيْداء َب ْلقَعُ والوِراطُ ا َ‬
‫السّهْلِ تَ ْ‬
‫متفرّقي أَو يفرّق بي متمعي والوَرْطُ أَن يُورِطَ إِبله ف إِبل أُخرى أَو ف مكان ل تُرى فيه‬
‫فُيغَيّبها فيه وقوله ل وَرْطَ ف الِسلم قال ثعلب معناه ل ُتغَيّبْ غنمك ف غنم غيك وف حديث‬
‫وائل بن حُجْر وكتاب النب صلّى اللّه عليه وسلّم له ل خِلطَ ول وِراطَ قال أَبو عبيد الوِراطُ‬
‫لدِيعةُ والغِشّ وقيل إِن معناه كقوله ل يُجمع بي متفرق ول يُفرّق بي متمع َخشْية الصدقة‬
‫اَ‬
‫لرِير ف ُعنُق البعي إِذا جعلت طرَفه ف َحلْقته ث‬
‫ط مأْخوذ من إِيراط ا َ‬
‫وقال ابن هانئ الوِرا ُ‬
‫خنُق البعي وأَنشد لبعض العرب حت تَراها ف الَريرِ الُورَطِ َس ْرحَ القِياد َسمْحةَ‬
‫َجذَبْتَه حت تَ ْ‬
‫التّهَبّطِ ابن الَعراب الوِراطُ أَن تَخْبأَها وتفرّقها يقال قد ورَطَها وَأوْرَطها أَي ستَرها وقيل‬
‫جحَد مكانا وقيل الوراط أَن يْعل الغنم ف َوهْدة من الَرض لَتخْفى‬
‫الوراط أَن ُيغَيّب مالَه ويَ ْ‬
‫صدّق مأْخوذ من الوَرْطةِ وهي ا ُلوّةُ ال َعمِيقة ف الَرض ث اسُْتعِي للناس إِذا وقَعوا ف بَ ِليّة‬
‫على ا ُل َ‬
‫َيعْسُر الَخْرجُ منها وقيل الوِراط أَن يُغيّب إِبله ف إِبل غيه وغنَمه ابن الَعراب الوراطُ أَن‬
‫يُورط الناسُ بعضُهم بعضا فيقول أَحدهم عند فلن صدقة وليس عنده فهو الوِراط والِيراط‬
‫قال والشّناقُ أَن يكون على الرجل والرجلي والثلثة إِذا تفرّقت أَموالم أَشناق فيقول أَحدهم‬
‫للخر شاِنقْن ف َشنَق واخْلِطْ مال ومالَك فإِنه إِن تفرّق وجب علينا شَنَقان وإِن اجتمع مالنا‬
‫خفّ علينا فالشّناقُ الشارَكة ف الشّنَق والشَنقَي‬

‫( ‪)7/425‬‬
‫( وسط ) وسَطُ الشيء ما بي طرَفَيْه قال إِذا رَ َحلْتُ فاجْعلُون وَسَطا إِنّي كَبِي ل ُأطِيق العُنّدا‬
‫أَي اجعلون وسطا لكم تَر ُفقُون ب وتفظونن فإِن أَخاف إِذا كنت وحدي مُتقدّما لكم أَو‬
‫متأَخّرا عنكم أَن َتفْرُط دابت أَو ناقت فتصْ َرعَن فإِذا سكّنت السي من وسْط صار ظرفا وقول‬
‫الفرزدق َأتَتْه ِب َمجْلُومٍ كَأنّ جَبِينَه صَلءةُ وَ ْرسٍ وَسْطُها قد َتفَلّقا فإِنه احتاج إِليه فجعله اسا‬
‫شؤُونِ شِفارُها يكون على هذا‬
‫جمَتْ وسْطَ ال ّ‬
‫وقول الذل ضَرُوب لاماتِ الرّجال بسَ ْيفِه إِذا عَ َ‬
‫أَيضا وقد يوز أَن يكون أَراد أِذا عجمَتْ وسْطَ الشّؤونِ شفارُها الشؤُونَ أَو مُجَْتمَعَ الشؤُونِ‬
‫فاستعمله ظرفا على وجهه وحذف الفعول لَن حذف الفعول كثي قال الفارسي ويُقوّي ذلك‬
‫شؤُونِ وحكي عن ثعلب‬
‫قول الَرّار الَسدي فل يَسَْتحْمدُون الناسَ َأمْرا ول ِكنْ ضَ ْربَ مُجَْتمَعِ ال ّ‬
‫صمَتا فإِذا كان أَجزاء مُخَ ْلخَلة فهو وسْط بالِسكان ل غي‬
‫وَسَط الشيء بالفتح إِذا كان مُ ْ‬
‫وَأوْسَطُه كوَسَطِه وهو اسم كأَفْكَلٍ وأَ ْزمَلٍ قال ابن سيده وقوله َشهْم إِذا اجتمع الكُماةُ‬
‫وأُلْ ِهمَتْ أَفْواهُها بأَواسِطِ ا َلوْتار فقد يكون َجمْعَ َأوْسَطٍ وقد يوز أَن يكون َجمَعَ واسِطا على‬
‫وواسِطَ فاجتمعت واوان فهمَز الُول الوهري ويقال جلست وسْط القوم بالتسكي لَنه‬
‫ظرف وجلست وسَط الدار بالتحريك لَنه اسم وأَنشد ابن بري للراجز المد للّه العَشِيّ‬
‫والسفَرْ ووَسَطَ اللي ِل وساعاتٍ أُ َخرْ قال وكلّ موضع صلَح فيه َبيْن فهو وسْط وإِن ل يصلح فيه‬
‫بي فهو وسَط بالتحريك وقال وربا سكن وليس بالوجه كقول َأ ْعصُرِ بن َس ْعدِ بن َقيْسِ َعيْلنَ‬
‫ج ووَسْطَ الدّارِ ضَرْبا وا ْحتِمايا قال الشيخ أَبو ممد بن بري رحه اللّه‬
‫وقالوا يالَ أَ ْشجَعَ َي ْومَ هَيْ ٍ‬
‫هنا شرح مفيد قال اعلم َأنّ الوسَط بالتحريك اسم لا بي طرف الشيء وهو منه كقولك‬
‫قََبضْت وسَط البْل وكسرت وسَط الرمح وجلست وسَط الدار ومنه الثل يَرَْتعِي وسَطا‬
‫ويَرِْبضُ َحجْرةً أَي يرَْتعِي َأوْسَطَ الَ ْرعَى وخِيارَه ما دام القومُ ف خي فإِذا أَصابم شَرّ اعتَزلم‬
‫ورََبضَ حَجرة أَي ناحية منعزلً عنهم وجاء الوسط مرّكا أَو َسطُه على وزان يقَْتضِيه ف العن‬
‫وهو الطرَفُ لَنّ َنقِيض الشيء يتنّل مَنْزِلة نظِية ف كثي من الَوزان نو َجوْعانَ وشَبْعان‬
‫وطويل وقصي قال وما جاء على وزان نظيه قولم الَرْدُ لَنه على وزان ال َقصْد والَرَدُ لَنه‬
‫حرِد حَرْدا كما يقال قصَد ي ْقصِد قصدا ويقال حَرِدَ‬
‫على وزان نظيه وهو الغضَب يقال حَرَد يَ ْ‬
‫حرَدُ حرَدا كما قالوا َغضِبَ َي ْغضَبُ غضَبا وقالوا العَجْم لَنه على وزان ال َعضّ وقالوا العَجَم‬
‫يَ ْ‬
‫لدْب لَن وزانما العِلْم والَهل لَن‬
‫لصْب وا َ‬
‫لبّ الزبيب وغيه لَنه وزان الّنوَى وقالوا ا ِ‬
‫لصْب والَهل يُهلكهم كما يهلكهم الَدب وقالوا الَنْسِر لَنه‬
‫العلم يُحيي الناس كما يُحييهم ا ِ‬
‫خلَب وقالوا َأدْلَيْت الدّلْو إِذا أَرسلتها ف‬
‫على وزان الَنْكِب وقالوا ا ِلنْسَر لَنه على وزان الِ ْ‬
‫البئر وَ َدَلوْتُها إِذا َجذَبْتها فجاء أَدْل على مثال أَرسل ودَل على مثال َجذَب قال فبهذا تعلم‬

‫صحة قول من فرق بي الضّرّ والضّر ول يعلهما بعن فقال الضّر بإِزاء النفع الذي هو نقيضه‬
‫سقْم الذي هو نظيه ف العن وقالوا فاد َيفِيد جاء على وزان ماسَ َيمِيس إِذا‬
‫والضّر بإِزاء ال ّ‬
‫تبختر وقالوا فادَ َيفُود على وزان نظيه وهو مات يوت والنّفاقُ ف السّوق جاء على وزان‬
‫الكَساد والنّفاق ف الرجل جاء على وزان الِداع قال وهذا النحوُ ف كلمهم كثي جدّا قال‬
‫واعلم أَنّ الوسَط قد يأْت صفة وإِن أَصله أَن يكون اسا من جهة أَن أَوسط الشيء أَفضله‬
‫وخياره كوسَط الرعى خيٌ من طرفيه وكوسَط الدابة للركوب خي من طرفيها لتمكن الراكب‬
‫ولذا قال الراجز إِذا ركِبْتُ فاجْعلن وسَطا ومنه الديث خِيارُ الُمور َأوْساطُها ومنه قوله‬
‫تعال ومن الناسِ مَن يَعبد ال ّلهَ على حرْف أَي على َشكّ فهو على طرَف من دِينه غيُ مُتوسّط‬
‫فيه ول مُتمكّن فلما كان وسَطُ الشيء أَفضلَه وَأ ْعدَلَه جاز أَن يقع صفة وذلك ف مثل قوله‬
‫تعال وتقدّس وكذلك جعلْناكم ُأمّة وسَطا أَي َعدْلً فهذا تفسي الوسَط وحقيقة معناه وأَنه اسم‬
‫لا بيَ طَرَفَي الشيء وهو منه قال وأَما الوسْط بسكون السي فهو ظَرْف ل اسم جاء على‬
‫وزان نظيه ف العن وهو بَيْن تقول جلست وسْطَ القوم أَي بيْنَهم ومنه قول أَب الَ ْخزَر‬
‫جمِ أَي بيم ا َلعْجم وقال آخر أَ ْك َذبُ مِن فاخِتةٍ تقولُ‬
‫لمّانّ سَلّومَ لوْ َأصَْبحْتِ وَسْط ا َلعْ َ‬
‫اِ‬
‫وسْطَ ال َك َربِ والطّلْعُ ل يَ ْبدُ لا هذا أَوانُ الرّطَبِ وقال َسوّارُ بن ا ُلضَرّب إِنّي كأَنّي أَرَى َمنْ ل‬
‫حَياء له ول أَمانةَ وسْطَ الناسِ عُرْيانا وف الديث أَتَى رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم وسْط‬
‫القوم أَي بينهم ولا كانت بي ظرفا كانت وسْط ظرفا ولذا جاءت ساكنة الَوسط لتكون‬
‫على وزانا ولا كانت بي ل تكون بعضا لا يضاف إِليها بلف الوسَط الذي هو بعض ما‬
‫يضاف إِليه كذلك وسْط ل تكون بعضَ ما تضاف إِليه أَل ترى أَن وسط الدار منها ووسْط‬
‫القوم غيهم ؟ ومن ذلك قولم وسَطُ رأْسِه صُلْبٌ لَن وسَطَ الرأْس بعضها وتقول وسْطَ رأْسِه‬
‫دُهن فتنصب وسْطَ على الظرف وليس هو بعض الرأْس فقد حصل لك الفَرْق بينهما من جهة‬
‫العن ومن جهة اللفظ أَما من جهة العن فإِنا تلزم الظرفية وليست باسم متمكن يصح رفعه‬
‫ونصبه على أَن يكون فاعلً ومفعولً وغي ذلك بلف الوَسَطِ وأَما من جهة اللفظ فإِنه ل‬
‫يكون من الشيء الذي يضاف إِليه بلف الوَسَط أَيضا فإِن قلت قد ينتصب الوَسَطُ على‬
‫الظرف كما ينتصب الوَسْطُ كقولم جَ َلسْتُ وسَطَ الدار وهو يَ ْرَتعِي وسَطا ومنه ما جاء ف‬
‫الديث أَنه كان يقف ف صلة الَنازة على الرأَة وَسَطَها فالواب أَن َنصْب الوَسَطِ على‬
‫الظرف إِنا جاء على جهة التساع والروج عن الَصل على حدّ ما جاء الطريق ونوه وذلك‬
‫ف مثل قوله كما َعسَلَ الطّرِيقَ الّثعْلَبُ وليس نصبه على الظرف على معن بَيْن كما كان ذلك‬
‫ف وسْط أَل ترى أَن وسْطا لزم للظرفية وليس كذلك وسَط ؟ بل اللزم له السية ف الَكثر‬
‫والَعم وليس انتصابه على الظرف وإِن كان قليلً ف الكلم على حدّ انتصاب الوسْط ف كونه‬
‫بعن بي فافهم ذلك قال واعلم أَنه مت دخل على وسْط حرفُ الوِعاء خرج عن الظرفية‬

‫ورجعوا فيه إِل وسَط ويكون بعن وسْط كقولك جلسْتُ ف وسَط القوم وف وسَطِ رأْسِه دُهن‬
‫والعن فيه مع ترّكه كمعناه مع سكونه إِذا قلت جلسْتُ وسْطَ القوم ووسْطَ رأْسِه دُهن أَل‬
‫ترى أَن وسَط القوم بعن وسْط القوم ؟ إِلّ أَن وَسْطا يلزم الظرفية ول يكون إِلّ اسا فاستعي‬
‫له إِذا خرج عن الظرفية الوسَطُ على جهة النيابة عنه وهو ف غي هذا مالف لعناه وقد‬
‫يُستعمل الوسْطُ الذي هو ظرف اسا ويَُبقّى على سكونه كما استعملوا بي اسا على حكمها‬
‫ظرفا ف نو قوله تعال لقد َتقَطّعَ بَيْنُكُم قال القَتّالُ الكلب مِن وَسْطِ َجمْعِ بَن قُرَْيظٍ بعدما‬
‫هََتفَتْ رَبِي َعةُ يا بَن َخوّارِ وقال َعدِيّ بن زيد وَسْطُه كاليَراعِ أَو سُ ُرجِ الَجْ دلِ حِينا يَخْبُو وحِينا‬
‫يُِنيُ وف الديث الاِلسُ وسْطَ الَلْقةِ مَلْعُون قال الوسْط بالتسكي يقال فيما كان مُتَفَرّقَ‬
‫ب وغي ذلك فإِذا كان مُتصلَ الَجزاء كالدّار والرأْس فهو‬
‫الَجزاء غيَ مُتصل كالناس والدوا ّ‬
‫صلُح فيه بي فهو بالسكون وما ل يصلح فيه بي فهو بالفتح وقيل كل منهما‬
‫بالفتح وكل ما َي ْ‬
‫َيقَع َموْقِعَ الخر قال وكأَنه الَشبه قال وإِنا ُلعِنَ الالِسُ وسْط اللقة لَنه ل بدّ وأَن َيسْتَدبِر‬
‫بعضَ الُحيطي به فُيؤْذِيَهم فيلعنونه ويذُمونه ووسَطَ الشيءَ صار بَأوْسَطِه قال َغيْلن بن ُحرَيْثٍ‬
‫جلْجِل قال الوهري أَراد وحنظلة فلما وقف‬
‫وقد وَسَطْتُ مالِكا وحَ ْنظَل صُيّابَها وال َعدَدَ الُ َ‬
‫جعل الاء َألِفا لَنه ليس بينهما إِل ا َل ّهةُ وقد ذهبت عند الوقف فأَشبهت الَلف كما قال امرؤُ‬
‫سوَرَة قال ولو‬
‫سوَرا أَراد قَ ْ‬
‫شَيةِ قَ ْ‬
‫القيس و َعمْرُو بنُ دَرْماء الُمامُ إِذا غَدا بِذي شُطَبٍ َعضْبٍ كمِ ْ‬
‫جعله اسا مذوفا منه الاء لَجراه قال ابن بري إِنا أَراد حريثُ بن غَيلن‬
‫( * قوله « حريث بن غيلن » كذا بالصل هنا وتقدم قريبا غيلن ابن حريث ) وحنظل لَنه‬
‫رَخّمه ف غي النداء ث أَطلق القافية قال وقول الوهري جعل الاء َألِفا وهمٌ منه ويقال وسَطْتُ‬
‫القومَ أَسِطُهم وَسْطا وسِطةً أَي َتوَسّطْتُهم ووَسَطَ الشيءَ وَتوَسّطَه صار ف وسَطِه ووُسُوطُ‬
‫الشمس توَسّطُها السماء وواسِطُ الرّحْل وواسِ َطتُه الَخية عن اللحيان ما بي القادِمةِ والخِرة‬
‫وواسِطُ الكُورِ ُم َقدّمُه قال طرفة وِإنْ شِئت سامى واسِطَ الكُورِ رأْسُها وعامَتْ ِبضَ ْبعَيْها نَجاء‬
‫لفَ ْيدَدِ وواسِطةُ القِلدة الدّرّة الت وسَطها وهي أَْنفَس خرزها وف الصحاح واسِطةُ القلدة‬
‫اَ‬
‫ل ْوهَرُ الذي هو ف وَسطِها وهو أَجودها فأَما قول الَعراب للحسن َعلّمن دِينا وَسُوطا ل‬
‫اَ‬
‫ذاهِبا فُرُوطا ول ساقِطا ُسقُوطا فإِن الوَسُوط ههنا الَُتوَسّطُ بي الغال والتّال أَل تراه قال ل‬
‫ذاهبا فُرُوطا ؟ أَي ليس يُنال وهو أَحسن الَديان أَل ترى إِل قول عل ّي رضوان اللّه عليه خي‬
‫الناس هذا النمَطُ ا َلوْسَط َيلْحق بم التّال ويرجع إِليهم الغال ؟ قال السن للَعراب خيُ‬
‫الُمور َأوْساطُها قال ابن الَثي ف هذا الديث كلّ َخصْلة ممودة فلها َطرَفانِ َم ْذمُومان فإِن‬
‫السّخاء وسَطٌ بي البُخل والتبذير والشجاعةَ وسَط بي الُب والتهوّر والِنسانُ مأْمور أَن‬
‫يتجنب كل وصْف َمذْمُوم وتنّبُه بالتعَرّي منه والبُعد منه فكلّما ازداد منه ُبعْدا ازداد منه تقرّبا‬
‫وأَبعدُ الهات والقادير والعان من كل طرفي وسَطُهما وهو غاية البعد منهما فإِذا كان ف‬

‫الوسَط فقد َبعُد عن الَطراف الذمومة بقدر الِمكان وف الديث الوالِد َأوْسَطُ أَبواب النة‬
‫أَي خيُها يقال هو من أَوسَطِ قومِه أَي خيارِهم وف الديث أَنه كان من َأوْسَطِ قومه أَي من‬
‫أَشْرَفِهم وأَحْسَبِهم وف حديث رُقَيْقةَ انظُروا رجلً وسِيطا أَي حَسِيبا ف قومه ومنه سيت‬
‫الصلة الوُسْطَى لَنا أَفضلُ الصلوات وأَعظمها أَجْرا ولذلك خُصت بالُحافَظةِ عليها وقيل لَنا‬
‫وسَط بي صلتَيِ الليل وصلتَيِ النهار ولذلك وقع اللف فيها فقيل العصر وقيل الصبح‬
‫وقيل بلف ذلك وقال أَبو السن والصلة الوسطى يعن صلة المعة لَنا أَفضلُ الصلواتِ‬
‫قال ومن قال خلفَ هذا فقد أَخْطأَ إِل أَن يقوله برواية مُسنَدة إِل النب صلّى اللّه عليه وسلّم‬
‫سطُ البُيوتَ‬
‫ووَسَطَ ف حَسَبِه وَساطة وسِطةً ووَسُطَ ووسّط ووَسَطَه حَلّ وَسَطَه أَي َأكْ َرمَه قال يَ ِ‬
‫لِكي تكون رَ ِدّيةً من حيثُ تُوضَعُ َجفْنةُ ا ُلسْتَرْ ِفدِ ووَسَطَ قومَه ف السَبِ َيسِطُهم سِطةً حسنَة‬
‫الليث فلن وَسِيطُ الدارِ والسَبِ ف قومه وقد وسُطَ وَساطةً وسِط ًة ووَسّطَ توْسِيطا وأَنشد‬
‫وسّطْت من حَنْظَلةَ ا ُلصْ ُطمّا وفلن وسِيطٌ ف قومه إِذا كان أَوسطَهم نسَبا وأَرْفعَهم مَجْدا قال‬
‫العَرْجِيّ كأَنّي ل أَ ُكنْ فيهم وسِيطا ول َتكُ نِسْبَت ف آلِ َعمْرِ والتوْسِيطُ أَن تعل الشيء ف‬
‫الوَسَط وقرأَ بعضهم فوَسّ ْطنَ به جعا قال ابن بري هذه القراءة تُنسب إِل عليّ كرّم اللّه وجهه‬
‫وإِل ابن أَب ليلى وإِبراهيم بن أَب عَ ْب َلةَ والتوْسِيطُ قَطْعُ الشيء نصفي والّتوَسّطُ من الناس من‬
‫الوَساطةِ ومَرْعىً وسَطٌ أَي خِيار قال ِإنّ لا فَوارِسا وفَرَطا وَنفْرَةَ الَ ّي ومَرْعىً وَسَطا ووَسَطُ‬
‫سنٌ من ذلك وصار الاءُ وَسِيطةً إِذا غلَب الطيُ‬
‫ط ووَسِيطٌ ح َ‬
‫الشيءِ وَأوْسَطُه َأ ْعدَلُه ورجل وَسَ ٌ‬
‫على الاء حكاه اللحيان عن أَب َطيْبة ويقال أَيضا شيءٌ وَسَطٌ أَي بي الَّيدِ والرّدِيء وف‬
‫التنيل العزيز وكذلك َجعَلْناكم ُأمّة وسَطا قال الزجاج فيه قولن قال بعضهم وسَطا َعدْلً‬
‫وقال بعضهم خِيارا واللفظان متلفان والعن واحد لَن ال َعدْل خَيْر والي َعدْلٌ وقيل ف صفة‬
‫النب صلّى اللّه عليه وسلّم إِنه كان من َأوْسَطِ قومِه أَي خِيارِهم َتصِف الفاضِلَ النسَب بأَنه من‬
‫َأوْسَطِ قومه وهذا يَعرِف حقيقَته أَهلُ اللغة لَن العرب تستعمل التمثيل كثيا فَُتمَثّل القَبِيلةَ‬
‫ع وما أَشبهه فخيُ الوادي وسَطُه فيقال هذا من وَسَط قومِه ومن وَسَطِ الوادي‬
‫بالوادي والقا ِ‬
‫وسَرَرِ الوادي وسَرارَته وسِرّه ومعناه كله من خَيْر مكان فيه وكذلك النب صلّى اللّه عليه‬
‫وسلّم من خي مكان ف نسَب العرب وكذلك ُجعِلتْ ُأمّته أُمة وسَطا أَي خِيارا وقال أَحد بن‬
‫للْقة من الناس‬
‫يي الفرق بي الوسْط والوَسَط أَنه ما كانَ يَبِيُ جُزْء من جُزْء فهو وسْط مثل ا َ‬
‫صمَتا ل َيبِيُ جزء من جزء فهو وسَط مثل وسَطِ الدارِ‬
‫والسّبْحةِ وال ِعقْد قال وما كان ُم ْ‬
‫والراحة والُبقْعة وقال الليث الوسْط مففة يكون موضعا للشيء كقولك زيد وسْطَ الدارِ وإِذا‬
‫نصبت السي صار اسا لا بي طَرَفَيْ كل شيء وقال ممد ابن يزيد تقول وَسْطَ رأْسِك ُد ْهنٌ يا‬
‫فَت لَنك أَخبت أَنه استقرّ ف ذلك الوضع فأَسكنت السي ونصبت لَنه ظرف وتقول وسَطُ‬
‫رأْسِك صُلْب لَنه اسم غي ظرف وتقول ضربْت وسَطَه لَنه الفعول به بعينه وتقول َحفَ ْرتُ‬

‫وسَطَ الدارِ بئرا إِذا جعلت الوَسَط كله بِئرا كقولك َحرَثْت وسَطَ الدار وكل ما كان معه‬
‫حرف خفض فقد خرج من معن الظرف وصار اسا كقولك سِرْت من وَسَطِ الدار لَنّ‬
‫الضمي لِم ْن وتقول قمت ف وسَط الدار كما تقول ف حاجة زيد فتحرك السي من وسَط لَنه‬
‫ههنا ليس بظرف الفراء َأوْسَطْت القو َم ووَسَطْتُهم وتوَسّطْتُهم بعن واحد إِذا دخلت وسْطَهم‬
‫قال اللّه عزّ وجلّ فوَسَ ْطنَ به َجمْعا وقال الليث يقال وَسَطَ فلنٌ جاعةً من الناس وهو َيسِطُهم‬
‫إِذا صار وَسْطَهم قال وإِنا سي واسِطُ الرحْل واسِطا لَنه وسَطٌ بي القادِمة والخرةِ وكذلك‬
‫لوْهرة الت تكون ف وسَطِ ال ِكرْسِ الَنْظُوم قال أَبو منصور ف تفسي‬
‫واسِطةُ القِلدةِ وهي ا َ‬
‫واسِطِ الرّحْل ول َيتَثَبّتْه وإِنا يعرف هذا من شا َهدَ العَربَ ومارَسَ َشدّ الرّحال على الِبل فأَما‬
‫من يفسّر كلم العرب على قِياساتِ ا َلوْهام فإِنّ خَطأَه يكثر وللرحْلِ َشرْخا ِن وها طَرَفاه مثل‬
‫قرَبُوسَيِ السّرْج فالطرَفُ الذي يلي ذنب البعي آخِرةُ الرحل ومُؤْخِرَتُه والطرف الذي يلي‬
‫رأْس البعي واسِطُ الرحل بل هاء ول يسمّ واسطا لَنه وَسَطٌ بي الخرة والقادِمة كما قال‬
‫الليث ول قادمة للرحل بَّتةً إِنا القادمةُ الواحدةُ من قَوادِم الرّيش ولضَرْع الناقة قادِمان‬
‫وآخِران بغي هاء وكلم العرب ُي َدوّن ف الصحف من حيث يصح ِإمّا أَن ُيؤْ َخذَ عن إِمام ِثقَة‬
‫عَرَفَ كلم العرب وشا َهدَهم أَو يقبل من مؤدّ ثقة يروي عن الثقات القبولي فأَما عباراتُ مَن‬
‫ل معرفة له ول أَمانة فإِنه يُفسد الكلم ويُزيله عن صِيغته قال وقرأْت ف كتاب ابن شيل ف‬
‫باب الرحال قال وف الرحل وا ِسطُه وآخِرَتُه ومَوْ ِركُه فواسطه مُ َقدّمه الطويل الذي يلي صدر‬
‫الراكب وأَما آخِرته فمُؤخرَته وهي خشبته الطويلة العريضة الت تاذي رأْس الراكب قال‬
‫والخرةُ والواسط الشرْخان ويقال ركب بي َشرْخَيْ رحله وهذا الذي وصفه النضْر كله‬
‫صحيح ل شك فيه قال أَبو منصور وأَما واسِطةُ القِلدة فهي الوهرة الفاخرة الت تعل وسْطها‬
‫وا ِلصْبع الوُسطى وواسِطُ موضع بي الَزيرة وَنجْد يصرف ول يصرف وواسِط موضع بي‬
‫ل ْعدِيّ‬
‫البصرة والكوفة وُصف به لتوسّطِه ما بينهما وغلبت الصفة وصار اسا كما قال ونابِغةُ ا َ‬
‫بال ّرمْلِ َبيْتُه عليه تُرابٌ من صَفِيحٍ ُموَضّع قال سيبويه سوه واسطا لَنه مكان وسَطٌ بي البصرة‬
‫والكوفة فلو أَرادوا التأْنيث قالوا واسطة ومعن الصفة فيه وإِن ل يكن ف لفظه لم قال‬
‫الوهري وواسِط بلد سي بالقصر الذي بناه الجاج بي الكوفة والبصرة وهو مذكر مصروف‬
‫لَن أَساء البُلدان الغالب عليه التأْنيث وتركُ الصرف إِلّ مِنً والشام والعراق وواسطا ودابِقا‬
‫وفَلْجا وهَجَرا فإِنا تذكر وتصرف قال ويوز أَن تريد با البقعة أَو البلْدة فل تصرفه كما قال‬
‫الفرزدق يرثي به عمرو بن عبيد اللّه بن مَعْمر َأمّا ُقرَيْشٌ أَبا َح ْفصٍ فقد رُزِئتْ بالشامِ إِذ‬
‫فارَقَتْك السمْعَ والَبصَرا كم من جَبانٍ إِل ا َليْجا دََلفْتَ به يومَ اللّقاء ولول أَنتَ ما صَبا مِنهنّ‬
‫صدْقٍ قد عُرِفْتَ با أَيامُ واسِطَ والَيامُ مِن هَجَرا وقولم ف الثل تَغافَلْ كَأنّك واسِطِيّ قال‬
‫أَيامُ ِ‬
‫البد أَصله أَن الجاج كان يتسخّرُهم ف البِناء فيَهْرُبون ويَنامون وسْط الغُرباء ف السجد‬

‫فيجيء الشّرَطِيّ فيقول يا واسِطيّ فمن رفع رأْسه أَخذه وحله فلذلك كانوا يتَغافلون والوَسُوط‬
‫جرّ أَربعي يوما بعد السنة هذه عن ابن‬
‫من بيوت الشعَر أَصغرها والوَسُوط من الِبل الت تَ ُ‬
‫الَعراب قال فأَما الَرُور فهي الت ترّ بعد السنة ثلثة أَشهر وقد ذكر ذلك ف بابه والواسطُ‬
‫الباب ُهذَليّة‬

‫( ‪)7/426‬‬
‫لفّاش قال كَأنّ برُ ْفغَيْها سُلُوخَ‬
‫( وطط ) الوَطْواطُ الضعيف الَبان من الرجال والوَطْواطُ ا ُ‬
‫جمّعَ التفرّقُو ن من الفَراعِلِ‬
‫الوَطاوِط أَراد سلوخ الوَطاوِيط فحذف الياء للضرورة كما قال وتَ َ‬
‫ط وطاوِيطُ‬
‫والعَسابِرْ أَراد العسابِي وهو ولد الضبُع من الذئب وقال كراع جعُ الوَطْوا ِ‬
‫ووطاوِطُ فأَما وطاوِيطُ فهو القياس وأَما الوَطاوِط فهو جع مُوَ ْطوِط ول يكون جع وَطْواط لَن‬
‫الَلف إِذا كانت رابعة ف الواحد تثبت الياء ف المع إِل أَن يضطرّ شاعر كما بيّنّا وقال ابن‬
‫ضعْفَى العُقولِ والَبدانِ من الرجال الواحد وَطْواط‬
‫الَعراب جع الوطواط الوُطُطُ والوُطُطُ ال ّ‬
‫وأَنشد ابن بري لذي الرمة يهجو امرأَ القيس إِنّي إِذا ما عَجَرَ الوَطْواطُ وكثُر الِياطُ والِياطُ‬
‫والتَفّ عند العَرَكِ الِلطُ ل يَُتشَكّى مِنّيَ السّقاطُ إِن امْ َرأَ القَيْسِ هُم الَنْباطُ زُ ْرقٌ إِذا لقَ ْيتَهم‬
‫سِناطُ ليس لَهم ف َنسَبٍ رِباطُ ول إِل حَبْلِ الُدى صِراطُ فالسّبّ والعارُ بم مُلْتاطُ وأَنشد‬
‫لخر فَداكَها َدوْكا على الصّراطِ ليس كَدوْكِ َبعْلِها الوَطْواطِ وقال النضر الوَطواط الرجل‬
‫ع وهي البحرية ويقال لا‬
‫لفّاش وأَهل الشام يسمونه السّ ْر َو َ‬
‫الضعيفُ العقلِ والرأْي والوَطْواط ا ُ‬
‫لشّافُ والوَطْواطُ الُطّافُ وقيل الوطواط ضرب من خَطاطِيفِ البال أَسود شبه بضرب من‬
‫اُ‬
‫الَشاشِيف لنُكوصِه وحَ ْيدِه وكلّ ضعيف وَطْواط والسم الوَ ْطوَطةُ وروي عن عَطاء بن أَب‬
‫رباح أَنه قال ف الوَطْواط يُصيبه ا ُلحْرِم قال دِرهم وف رواية ثلثا درهم قال الَصمعي الوَطواط‬
‫لطّاف قال وهو أَشبه القولي عندي بالصواب لديث عائشة‬
‫الُفاش قال أَبو عبيد ويقال إِنه ا ُ‬
‫رضي اللّه عنها قالت لّا أُحْ ِرقَ بيتُ الَقدِس كانت ا َلوْزاغُ تَ ْنفُخُه بأَفْواهِها وكانت الوَطاوِطُ‬
‫تُ ْطفِئه بأَجْنحتها قال ابن بري الُطاف العُصفور الذي يسمى عصفور النة والفاش هو الذي‬
‫يطي بالليل والوطواطُ الشهور فيه أَنه الفاش وقد أَجازوا أَن يكون هو الطاف والدليل على‬
‫أَنّ الوطواط الفاش قولم هو أَْبصَرُ ليلً من الوَطْواط والوَ ْطوَ َطةُ مقاربة الكلم ورجل وَطْواط‬
‫إِذا كان كلمه كذلك وقيل الوَطواط الصيّاح والُنثى بالاء اللحيان يقال للرجل الصيّاح‬
‫وَطْواط وزعموا أَنه الذي يُقارب كلمه كأَنّ صوته صوتُ الَطاطِيف ويقال للمرأَة وَطْواطةٌ‬
‫ويقال للرجل الضعيفِ الَبانِ الوَطْواط قال وسي بذلك تشبيها بالطائر قال العجاج وَبلْدةٍ‬

‫َبعِيدةِ النّياطِ ب َرمْلِها من خاطِفٍ وعاطِ قَ َطعْتُ حِيَ هَيْبةِ الوَطْواطِ والوطْواطِيّ الضعيف ويقال‬
‫لفّاش‬
‫ضعُفوا وأَما قولم َأْبصَرُ ف الليل من الوَطْواط فهو ا ُ‬
‫الكثي الكلم وقد وَ ْطوَطُوا أَي َ‬

‫( ‪)7/432‬‬
‫( وفط ) َلقِيته على َأوْفاطٍ أَي على عَجَلةٍ والظاء العجمة أَعرف‬

‫( ‪)7/433‬‬
‫( وقط ) الوَقْطُ والوَقِيطةُ حُفرة ف غِلَظ أَو جبل يتمع فيها ماء السماء ابن سيده الوَقْطُ‬
‫حبِسُ الاء للمارّة واسم ذلك‬
‫والوَقِيطُ كالرّدْهةِ ف البل َيسْتَ ْنقِعُ فيه الاء تُتّخذ فيها حياض تَ ْ‬
‫الوضع أَ ْجمَعَ وقْط وهو مثل الوَجْذ إِل أَنّ الوَقْط أَوسع والمعِ وِقْطا ٌن ووِقاطُ وإِقاطٌ المزة‬
‫بدل من الواو وأَنشد وأَ ْخلَفَ الوِقْطانَ والَآجل ولغة تيم ف جعه الِقاطُ مثل إِشاح يصيّرون‬
‫كلّ واو تيء على هذا الثال أَلفا ويقال أَصابتنا السماء فوَقّطَ الصخْرُ أَي صار فيه وَقْطٌ‬
‫والوَقْطُ ما يكون ف حجر ف َرمْل‬
‫( * قوله « ف حجر ف رمل » كذا بالصل ) وجعه وِقاط ووقَطَه وَقْطا صَ َرعَه ورجل وَقيطٌ‬
‫مَوْقُوط أَنشد يعقوب َأوْجَرْت حارِ لَ ْهذَما َسلِيطا ت َركْته مُ ْنعَقِرا وَقِيطا وكذلك الُنثى بغي هاء‬
‫والمع وَ ْقطَى ووَقاطَى ووقَطَه َقلَبَه على رأْسه ورفَع رجليه فضربما مَجموعتي بفِهْر سبع‬
‫مرات وذلك ما يُداوَى به ووقَطه بعيُه صرَعه فغُشِي عليه وأَكلت طعاما وقَطَن أَي أَنامن‬
‫خنٍ ضَرْبا أَو مَرضا أَو حُزنا أَو شِبَعا وقِيطٌ الَحر ضرَبه فوقَطه إِذا صرَعه صرْعة ل‬
‫وكلّ مُثْ َ‬
‫يقوم منها وا َلوْقُوط الصّرِيع ووَقَط به الَرض إِذا صرَعه وف الديث كان إِذا نزل عليه الوَحْيُ‬
‫وُقِطَ ف رأْسه أَي أَنه أَدْركه الّثقَل فوضَع رأْسه يقال ضربه فوقَطَه أَي أَثْقلَه ويروى بالظاء بعناه‬
‫كَأنّ الظاء عاقبت الذال من و َقذْت الرجل أَ ِقدُه إِذا أَْثخَنته بالضرْب ابن شيل الوَقِيطُ والوَقِيعُ‬
‫ستَ ْنقِعُ فيه الاء فل يَرْزأُ الاء شيئا ويومُ الوَقِيطِ يومٌ كان ف الِسلم بي‬
‫الَكان الصّلْب الذي يَ ْ‬
‫س ْلمَى َب ْينَ وَقْطٍ‬
‫بن َتمِيم وبَكر بنِ وائل قال ابن بري والوَقْطُ اسم موْضع قال طفيل عَرَفْت ل َ‬
‫فضَ ْلفَعِ مَنازِلَ أَ ْق َوتْ من َمصِيفٍ ومَرْبَعِ‬

‫( ‪)7/433‬‬
‫( ومط ) ابن الَعراب ال َومْطةُ الصّرْعةُ من التعَب‬

‫( ‪)7/434‬‬
‫( وهط ) وهَطَه وَهْطا فهو مَ ْوهُوط و َوهِيطٌ ضرَبه وقيل طعنَه و َوهَطه يَ ِهطُه َوهْطا كسَره‬
‫ضعْف ووهَط يَ ِهطُ‬
‫ل ْندَل وال َوهْطُ شِ ْبهُ الوَ ْهنِ وال ّ‬
‫وكذلك وَ َقصَه وأَنشد يرّ أَحْلفا يَ ِه ْطنَ ا َ‬
‫ض َعفَه وَأ ْوهَط جناحه وَأوْهَطه صرَعه صَرْعةً ل َيقُوم‬
‫ضعُف و َرمَى طائرا فَأ ْوهَطَه أَي َأ ْ‬
‫َوهْطا أَي َ‬
‫منها وهو الِيهاطُ وقيل الِيهاطُ القَتل والِثْخانُ ضَرْبا أَو ال ّرمْي الُهْلك قال بأَسْ ُهمٍ سَرِيعة‬
‫الِيهاط قال عَرّام السّ َلمِي َأ ْوهَطْت الرّجل وَأوْرَطْته إِذا َأوْ َقعْتَه فيما يكره وا َلوْهاطُ الُصومة‬
‫والصّياح وال َوهْطُ الماعة والوَهْطُ الكان الطمئنّ من الَرض الُستوي ينبُت فيه العِضاهُ‬
‫سمُر والطّلْح والعُرْفُطُ وخَصّ بعضهم به مَنْبِت العرفط والمع َأوْهاط ووِهاطٌ ويقال لا‬
‫وال ّ‬
‫اطمأَنّ من الَرض َوهْطة وهي لغة ف َوهْدةٍ والمع َوهْطٌ ووِهاطٌ وبه سي ال َوهْط ويقال َوهْط‬
‫من ُعشَر كما يقال عِيصٌ من ِسدْر وف حديث ذِي ا ِلشْعارِ ا َلمْدانّ على أَن لم وِهاطَها‬
‫ط مالٌ كان لعَمرو بن العاص‬
‫وعَزازَها الوِهاطُ الواضع الطمئنّة واحدتا َوهْط وبه سي ال َوهْ ُ‬
‫وقيل كان لعبد اللّه بن عمرو بن العاص بالطائف وقيل ال َوهْط موضع وقيل قَرية بالطائف‬
‫والوهْطُ ما كثر من العُرفط‬

‫( ‪)7/434‬‬
‫( ويط ) الواطةُ من لُجَج الاء‬

‫( ‪)7/434‬‬
‫( يعط ) يَعاطِ مثل قَطامِ زجر للذئب أَو غيه إِذا رأَيته قلت يَعاطِ يَعاطِ وأَنشد ثعلب ف صفة‬
‫إِبل وقُ ُلصٍ مُ ْقوَرّة الَلْياطِ باتَتْ على مُ َلحّبٍ َأطّاطِ تَ ْنجُو إِذا قيل لا يَعاطِ ويروى يِعاطِ بكسر‬
‫الياء قال الَزهري وهو قبيح لَن كسر الياء زادها قُبْحا لَن الياء خلقت من الكسرة وليس ف‬
‫كلم العرب كلمة على فِعال ف صدرها ياء مكسورة وقال غيه يِسارٌ لغة ف اليَسار وبعض‬
‫يقول إِسار تُقلب َهمْزة إِذا كُسِرت قال وهو َبشِع قبيح أَعن يِسار وإِسار وقد أَْيعَطَ به وَيعّطَ‬
‫وياعَطَه وياعَطَ به ويَعاطِ وياعاطِ كلها زجر للِبل وقال الفراء تقول العرب ياعاطِ ويَعاطِ‬
‫وبالَلف أَكثر قال صُبّ على شاء أَب رِياطِ ذُؤالةٌ كالَ ْق ُدحِ ا َلمْراطِ تَ ْنجُو إِذا قيل لا ياعاطِ‬
‫وحكى ابن برّي عن ممد بن حبيب عاطِ عاطِ قال فهذا يدل على أَن الَصل عاطِ مثل غاقِ ث‬
‫أُدخل عليه يا فقيل ياعاط ث حذف منه الَلف تفيفا فقيل يَعاطٍ وقيل يعاط كَلمة يُنذِر با‬

‫الرّقيبُ أَهله إِذا رأَى جيشا قال التنخل الذل وهذا َثمّ قد علِموا مَكان إِذا قال الرّقِيبُ أَل‬
‫يَعاطِ قال الَزهري ويقال يعاط زجر ف الرب قال الَعشى لقد مُنُوا بَِتيّحانٍ ساطِ َثبْتٍ إِذا‬
‫قيل له يَعاطِ‬

‫( ‪)7/434‬‬
‫( ظ ) روى الليث أَن الليل قال الظاء حرف عرب ُخصّ به لسان العرب ل يشركهم فيه أَحد‬
‫من سائر الُمم والظاء من الروف الجهورة والظاء والذال والثاء ف حيّز واحد وهي الروف‬
‫اللّثَويّة لَن مبدأَها من اللّثة والظاء حرف هجاء يكون أَصلً ل بدلً ول زائدا قال ابن جن ول‬
‫يوجد ف كلم النبَط فإِذا وقعت فيه قلبوها طاء وسنذكر ذلك ف ترجة ظوي‬

‫( ‪)7/434‬‬
‫( أحظ ) أُحاظةُ اسم رجل‬

‫( ‪)7/436‬‬
‫( أظظ ) قال ابن بري يقال امتلَ الِناء حت ما يد مِئظّا أَي ما يد مَزِيدا‬

‫( ‪)7/436‬‬
‫( بظظ ) بَظّ الضا ِربُ َأوْتارَه يَبُظّها َبظّا حرّكها وهَّيأَها للضرب والضاد لغة فيه وبَظّ على كذا‬
‫أََلحّ عليه قال وهذا تصحيف والصواب َألَظّ عليه إِذا أَلّ عليه وهو كَظّ بَظّ أَي مُلحّ وفَظّ بَظّ‬
‫ظ معلوم وبظ إِتباع وقيل فَظِيظ بَظِيظ وقيل فظيظ أَي جافٍ غليظ وأَبظّ الرجلُ‬
‫بعن واحد فف ّ‬
‫سمِي الناعم‬
‫إِذا سن والبَظِيظُ ال ّ‬

‫( ‪)7/436‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful