‫المسيخ الدجال ‪..

‬نشأتة وحياتة وعلمة‬
‫السلم عليكم ورحمة ال وبركاته وبعد‬
‫ان مانعيشمه ممن احداث تشيمر الى ان زمننما همو زممن الفتمن والملحمم‪...‬وكثمر الحديمث وبدات التنبؤات مممن‬
‫يعلم او ليعلم عن كل حدث كبر اوصغر وكان موضوع المسيخ الدجال لعنه ال من المور التى كثر الحديث‬
‫عنهما وانتشرت التهامات والتنبؤات انمه فلن ممن الناس دون هدى اوبينمة وكنمت ممن المهتميمن بهذا الممر‬
‫منمذ فترة ليسمت بالقصميرة واحببمت حبما فيكمم ونشرا لمما وصملنى اوتوصملت اليمه ان اطلعكمم على هذه المور‬
‫وقممد تعددت المصممادر والمراجممع والروايات واللقاءت فممي شتممى اصممقاع المعمورة وان كنممت لسممت بعالممما‬
‫اوشيخا فمنكم من هو اعلم منى وافضل اطلعا وبحثا واكبر سنا فلزلت شابا لم اتجاوز الثلثين من عمري‬
‫وهذا بحد ذاته امر اري انه يجعلنى اطلب منكم التوجيه والتعليق فيما اخطى فيه اواجهله سائل المولى ان‬
‫ينفعنى واياكم بما فيه خير هذه المه اخوكم ساري الليل‬
‫المممممممولد والبدايمممممممممات‬
‫ان اول مااسوقة عن مولد هذا المسيخ اللعين ونشاته هو حديث سيد الخلق اجمعين سيدنا محمد صلى ال‬
‫عليه وسلم في مسند المام احمد انه قال ( يمكث ابو الدجال وامه ثلثين عاما ليولد لهما ولدا ‪,‬ثم يولد لهما‬
‫غلم اعور ‪,‬اضمر شمئ واقله منفعمه ‪,‬تنام عيناه ولينام قلبمه ‪,‬ابوه طويمل ضرب اللحمم ‪,‬كأن انفمه منقار ‪,‬واممه‬
‫فرضاخية اللحم (اي كثيرة اللحم سمينه)‪,‬طويلة اليدين ‪,‬عظيمة الثديين ) من هنا نبدا وعلى ال نتوكل ‪..‬اذا‬
‫فقممد ولد هذا المسمميخ لرجممل وامراة مممن نسممل يهوذا بعممد ‪31‬سممنة مممن الزواج ‪...‬والمكان هممو السممامرة فممي‬
‫فلسمطين والزمان قبمل ميلد موسمى عليمه السملم بمايقارب قرن ممن الزمان وكانمت السمامرة عاصممة اليهود‬
‫بعد سليمان عليه السلم ‪....‬وكان السرة من الوثنيين يعبدون تمثال لبقرة يذبحون ويتقربون لها والشيطان‬
‫ياخممذ قرابينهممم ليزدادوا تصممديقا وكفرا وكان طلبهممما ان يرزقمما ولدا ذكرا ‪..‬واراد ال لهممما ان تحمممل المراة‬
‫ولكمن كيمف كان زوجهما ياتيهما فمي الحيمض وكان الشيطان معهمما فكانمت نطفمة شيطانيمة ( وثبمت حديثما ان‬
‫الحيض ليمنع الحمل ) وكان ابليس معهما خطوة بخطوة وناداهما من التمثال ان يذبحا بقرة ليكون المولود‬
‫ذكرا وهممو يعلم ان ل مايريممد وصممدقوه وهممو مممن الكاذبيممن وجاء المولود المسممخ معيممب العينيممن ينام الليممل‬
‫والنهار وقليل مايصحو ليرضع من امه حتى اصيبت باحتباس اللبن وماتت لذلك (اثبت العلم ان احتباس لبن‬
‫الم يسمبب تسممما يودى للوفاه )فكان كمما اخمبر سميد الخلق اضمر شمئ لممه اول‪ ....‬كلممى السمابق وجمد فمي‬
‫نقوش وخطوطات صممخريه فممي اربممد بالردن وظممل هكذا عدة سممنوات ليتحرك ال قليل وظنممه اباه مشلول‬
‫لغضب اللهة علية وهو يقدم القرابين والطاعة لبليس ‪ ..‬ويطعم ابنه حليب الغنم اوالماعز محاول ايقاظه‬
‫وكان يصحو ليشرب وينام وماكان ابوه يعلم انه حي البوضع اذنه على قلبه فكان تصديقا لسيد الخلق تنام‬
‫عيناه ولينام قلبمه ‪ ..‬وبعمد بضمع سمنين يسمتيقظ اباة ليجدة نايمما فمي حضمن اللهمة البقرة التمثال ماعلم ان‬
‫ابليممس تلبسممه وسممار بممه الى هناك وابلغ المسممكين جيرانممه الذيممن كذبوه ان هذا المشلول سممار الى هناك‬
‫واتهموه انه الفاعل وتجمع الناس ليرو المعجزة ويطلبوا البركة وعلم الحاكم وامر بسجنه لنه ل اله سوى‬
‫الحاكم وأعلن الوالد تحت صنوف العذاب انه من حمله وانه ليضر اوينفع سوى الحاكم الله الذي اخذ الولد‬
‫الى قصره لعلجه من المس الذي اصابه واعدم ابوه لكذبه فكان تصديقا لسيد الخلق اضر شئ لوالده ‪!......‬‬
‫ومن هنا كانت البدايه والي النشأة‬

‫نشأتة وصباه‬
‫السامري في قصر الحاكم‬
‫بادي ذي بدء سوف نتحدث عن السامره وسبب تسميتها ‪ ...‬ان السامره بلدة سام بن نوح فهو من اسسها‬
‫بعد الطوفان وسام بن نوح كان في طفولته ليتحرك حتى جاءه ملك وعلمه كيف يحرك رجليه‪......‬اذا السامم‬
‫‪...‬ره ممن اسمم سمام بن نوح والحرفان ( ر همم )في لغتهمم تعنى المدينمه نعود الى عدوال المسيخ الذي عاش‬
‫في كنافات حاكم السامره الذي اشاع ان هذا الولد به مس من الشيطان وجاء بالكهنة والسحرة لعلجه مما‬
‫زاد شهرته وان هذا الولد سممممامري اي انه مثل جده سام الذي لم يتحرك ال كما ذكرت سابقا واصبح يعرف‬
‫بانمه(سمام الصمغير ابمن سمام الكمبير ) {وارجوا ان تركزوا اهتمامكمم على التسمميه ومقارنتهما بالحاضمر ومما‬
‫يعرف ان امريكا هي بلد العم سممممممام } ولنا عوده الى كل هذا ‪ ....‬وأمر الحاكم ان ينادى الطفل بالسامري‬
‫نسبة الى السامره ل الى سام بن نوح وبقي في رعاية الحاكم الى ان بدء الحركة نوعا ما بعد بضع سنين‬
‫ممن السمكون وكان يتاتمى فمي كلممه وعيناه بهما عيوب عجمز حكماء عصمره عمن علجهما ‪ ......‬وبيمن عشيمة‬
‫وضحاها جاء العذاب الليم وأمر العزيز المنتقم الجبار جبريل ان يخسف باهل السامرة الرض وهم نائمون‬
‫لنهمم اهمل زنما ولواط ال طفل صمغيراً في قصمر الحاكمم عليمه ان يحمله الى جزيرة في بحمر اليممن وان يتركمه‬
‫هناك وحدة على ان يزورة كمل حيمن بأمره تعالى لمنحمه الرعايمة والطعام والماء على ان يعود ليدممر عليمه‬
‫السلم السامرة ويجعل عاليها سافلها ‪ ,‬وتمت كلمت ربك بالحق على الكافرين ويعود الروح المين بالطعام‬
‫الى هذا الطفل الوحيد منذ أمره ربه فهم ليعصون ال ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون ويمن ال على جبريل‬
‫بقوله ‪ ( :‬يما جبريمل هذا الطفمل عبدى لكنمه يكون متألهما علي يعبمد فمي اخمر زممن الرض وابعمث عليمه ممن‬
‫يسومه سوء العذاب ويقتله في موعد لن يخلفه عبدلي يكون نبيا في زمن ويصبح ولياً _بل وحي _في بدء‬
‫اخر الزمن ) ‪..‬ان كل ما ذكرت موجود في مخطوطات عند رجل يمنى من اهل مدينة ريدة اليمنية واهلها من‬
‫اليهود فمي غالبيتهمم وهمو رجمل مسملم طاعمن فمي السمن واسممه حيدر ابمن العارف بال عبدال بمن سملم بمن‬
‫شاري ويمتلك مخطوطات هائله ونادرة وخطيرة وفممى هذه الجزيرة الواقعممة فممي بحممر اليمممن وهممو المحيممط‬
‫الهندي التمى همى ممن اجممل الجزر على وجمه الرض وكانمت تسممى جزيرة الثعبان والدابمة الهلباء لنمه شاع‬
‫عنهما ان ممن يصملها يموت ممن ثعبان هائل طوله مئات المتار ودابمة هلباء اى غزيرة الشعمر تتكلم كمل لغات‬
‫الرض وهممى حاكمممة الجزيرة والثعبان حارسممها المطيممع العمممى واخممذ الروح القدس عليممه السمملم يروح‬
‫ويغدو الى هذا الطفمل دون ان يرى هذا الطفمل جبريمل لنمه بشمر غيمر مهيما ال باذن رب العالميمن ثمم انمه عاد‬
‫الى سمباته فهمو دائم النوم ‪....‬وكلممما اسمتيقظ وجمد الطعام والشراب وأكممل وشرب ثممم نام الى بلغ الثامنمه أو‬
‫التاسمعة ممن عمره وبدء يتحرك ويمشمى ويعلم مما يدور حوله ول تنام عيناه ال القليمل ويسمير حياتمه بهممس‬
‫يسمع صداة فى اذنه ويفهم معناه وهى ربما رعاية جبريل له وكان يتجول في هذه الجزيره وكانها مملكته‬
‫وليس معه سوى حيواناتها وزواحفها وهو في غرابة واندهاش ‪ .......‬ان هذا موجود وماسيرد ذكره ايضا‬
‫فمي مخطوطات لدى احمد علماء المسملمين وهمو متخصمص فمي اللغمة والنقوش الراميمه ولغات اخرى قديممه‬
‫الذي يعيمش الن بالقدس الشريمف وهمى غايمة فمي الندرة والقيممة ولن نذكمر عنمه شيئا سموى كنيتمه ابوباسمل‬
‫عزالديمن نور خوفما عليمه حفظمه ال‪ .‬وقمد والمخطوطات ممن قبمل بعثمة موسمى بمايقارب ‪400‬عام وقمد وجمد‬
‫عليها ان اسم كاتبها هو ازاد بن حارم بن صافور وانه حضر نبي ال ابراهيم عليه السلم وساله عن فتنة‬
‫الرجمل الدجال الذي حذرهمم منمه وذكمر انمه سمال كثيرا عنمه ولزم نمبي ال عليمه السملم ورافقمه كثيرا ويري‬
‫العالم المسلم الفلسطينى انها من على مايبدو مما امله الخليل عليه السلم مما اوحى به رب العالمين عن‬
‫الخرة والولى ومافيهما ممن الفتمن وان احفاد الرجمل توارثوهما وكانوا يعيدون كتابتهما بالراميمه حتمى زممن‬
‫المسيح وسالوه عنها فاكد لهم الخبر وهكذا اخفاوها من جيل الى اخر ‪ ..‬ويوما التقى هذا المسخ اللعين دابة‬
‫عظيممة كمبيرة الحجمم كثيرة الشعمر جاحظمة العينيمن وتقول له كلم فهممه جيدا ( انمت الطفمل الذى انجاه ال‬
‫تعالى ممن الخسمف بارض السمامرة ورفعمك منهما جبريمل واتمى بمك الى هنما ورعاك بالكمل والشرب ‪ ,‬فلتخمن‬
‫عهممد ال فان كممل ابممن ادم زرع فممي قلبممه السمملم له واليمان بممه ماداموا على الفطرة وانممت وحدك فلتكممن‬
‫المسملما مومنما برب الكون الوحمد ) واشارت اليمه ان يتبعهما الى لوح ممن الحجمر بالعربيمة الفصمحى وبدات‬
‫تلقنممه الحروف وهممو يتعلم منهمما ويتبعهمما مممن لوح الى اخممر الي ان وصممل لوحات صممخريه مل بالرسممائل‬
‫والعبارات وهي‬

‫‪ -1‬لاله الل‬
‫‪ -2‬ال وحده لشريك له‬
‫‪ -3‬انت ربا كجبريل المين فلتكن خاينا لعهد ال‬
‫‪ -4‬انت وحدك في هذه الجزيرة‬
‫‪ -5‬كل واطعم كما تشاء من رزق ال ونم كما تشاء واعبدال على كل حال بتسبيح الوحدانيه وهى صلتك ‪:‬‬
‫ال الملك الحد لوالدله ول ولد ال اكبر ال العظم ال الملك‬
‫‪ -6‬كن يارجل الغد ابن اليوم ولتكن رجل الغد في هذه الجزيره في اي يوم‬
‫‪ -7‬لكتاب لك ال ما ياتيك به اخر النبياء في بداية اخر الزمان‬
‫فان امنمت بمه فانمت رجمل الغمد الموممن بال وان كفرت بمه كنمت رجمل الغمد الموعود بعذاب ال ‪ ,‬وانمك حاضمر‬
‫نبيين مسلمين ل فان منت بما امنا به يسر ال لك اليمان بالخاتم لمن سبق والعاقب لمن راح واسمه محمد‬
‫الميممن وان كذبممت بمممن قبله فان ال يغلف قلبممك بغلف الريممن السممود فل يرى قلبممك النور وليرى عقلك‬
‫النفسك كهذا الملعون المطرود من رحمة ال ابليس الرجيم ساكن البر _مود القديم فتكون له قرينا ويكون‬
‫لك مقارنما وسماء قريمن لمقارنمه ان يكون الملعون الرجوم والملعون المنبوذ الذى ليممس حتمى حيمن فمي دار‬
‫واحده فمي بحمر ورياح وغمد ليرحمم ال فيمه المطروديمن ممن رحمتمه كمن يما ابمن الجزيرة الذى رباه عظيمم‬
‫ملئكمة ال مومنما بال وملئكتمه ورسمله والفانمك فمي شمر ويكون لك سمجن الف عام نذيرك فيهما وبشيرك‬
‫تكذيب عرب مكة للنبي المين ومهاجره الى طيبة الطيبه ارض الشجر والنخل ويكون لك يد عليا يوم يقطع‬
‫نخل بيسان في بلد اسراء النبي العربي ومعراجه ‪ ,‬وما يفور وماء يغور بالرض زغر وطبريه وحرام عليك‬
‫يومهما ان تدخمل مكمه كرمهما رب العالميمن ولطيبمة ال فمي بقعمة احمد وهمو جبمل احمب ال فاحبمه ال ولقدس‬
‫السمراء والمعراج لخاتمم النمبياء وهذا علم ال لك كتبمه جبريمل اميمن الوحمى وترك لك اثرا الى جوار الصمخر‬
‫خاتمما ممن اميمن الوحمى جبريمل الميمن رسمول ال رب العالميمن ونظمر الصمبي الى جوار الصمخرة السمابعة‬
‫المكتوب عليها فوجد قطعة من صخر رايع اللون عليها تراب ملون كانه المداد الذي كتب له جبريل به انذار‬
‫رب العالميمن فهمو علممة ان هذا التراب ليمس ممن هنما ليمس ممن الجزيرة بمل ليمس ممن الرض كلهما وكانمت‬
‫كميتمه توازى خمسمة اكمف بيديمه الصمغيره ‪ ...‬واخذت الدابمه تعلممه وتشرح له كمل ماقراة ومعناه وانمه مخيمر‬
‫بين ان يكون مومنا وملكا مظفرا اوكافرا متالها في مملكة الكفر وان حكم ليملك الزمن قليل ‪ ......‬ويسالها‬
‫ممن انتمى اذا؟ ومالذي جاء بمك الى هنما ؟ وممن علمهما الكلم كالنسمان ؟؟؟؟؟؟ وتجيمب انهما مامورة بكمل هذا‬
‫وان جبريمل الميمن حملهما ممن غابمة فمي الدنيما وهمى الوحيدة ممن نسملها الذى انقرض وهمى معمه لحراسمته‬
‫وحمايتمه حال غياب الروح الميممن وهمى معمه باقيممة حتمى يختار وجلهمما فمى الجزيرة ممع خروجممه لمايختار‬
‫‪.........‬وتخبره انها مامورة بالكلم معه ثم تصمت المن كلم الحيوان ولتتكلم ال في زمن قرب خروجه من‬
‫الدار التمى بالجزيرة اخمر الزمان أو متمى شاء تعالى لهما الكلم معمه فالغيمب ليعلممه ال ال وماتقول له همو‬
‫وصايا جبريل عليه السلم ‪.......‬ومن ثم صمت لسانها وعادت حيوان لينطق واسمها الجساسه ‪ ....‬مبالغة‬
‫لنها جست له الخبر وجس الشئ في اللغه علمه ‪...‬وهى اعلمته بماهو اغرب من الغرابه فكانت جساسه‬
‫المسيخ الدجال ‪..‬نشأتة وحياتة وعلمة‬
‫انك لتهدي من احببت‬
‫بدء هذا اللعيفن جولتفه ففي جزيرتفه يروح ويغدو ويتعلم وسفكن كهففه‬
‫وجمفع فيفه مفا اعجبفه ووففر له سفبل الراحفه الى ان بلغ العشرينات مفن‬
‫عمره ‪..‬وهفو على كفره فلم يودي لله يومفا صفلة وهفى التسفابيح التفى‬
‫علمتففه الدابففه عنففد الصففخور ‪ ......‬وكانففت تزوره مففن حيففن لخففر وهففى‬
‫تحاول دوما لفت انتباهه الى امر هام ويتبعها الى الصخور فى محاولة‬
‫منهفا ان تذكره بمفا فيهفا ومايزداد ال تكفبرا ونظرا الى السفاء يومفا وهفو‬
‫معهفا عنفد نففس الصفخور وقال لهفا ‪( :‬ومايدريفك عفن صفحة هذا الكلم ؟‬
‫فانففا وحدى ولم جبريففل هذا المرسففول ول الخسففف ولم ار الله وربمففا‬
‫انتى من ك تب هذا حتى ل احكمك ك ما احكم جزيرتى هذه وربما‪........‬‬
‫واخففذ فىتاويلتففه فصففرخت الدابففه بشدة وهربففت منففه الى الغابففه وهففو‬

‫يناديهفا بكفل غروره ( انفا لاعرف غيري وكفل ماحولى خاضفع لى ويقول‬
‫اننى اله هذه الجزيره وكلها ملكى بما فيها ) وجاته الدابه فى يوم اخر‬
‫وهفى تكلمفه بلسفان فصفيح وقالت له (ان جبريفل امرهفا ان تكلمفه وان‬
‫المر جد وعليه ان تختار ولتتاكد ان المر من عند الله خذ خاتم جبريل‬
‫فاثفر يده ففى هذا المداد وضفع منفه على اى شفى وسفوف ترى ايفة لك‬
‫‪..‬فاعبد ربك الله بعدها وال فانها نذيرك بانك رجل الغد المنبوذ ) وبدء‬
‫يفكر فى المر واخذ من المداد ( سبق وان تحدثنا عنه وانه وجده عند‬
‫الصففخور وهففو شففبيه بالثرى ) المهففم اخففذ منففه قليل والقاه على طائر‬
‫ميفت عظيفم الخلقفه مات منفذ ايام واذا بهذا الطائر بقدرة رب العالميفن‬
‫يتحرك ويطيففر عاليففا ايففه له مففن الله ونذيففر له وبعففد برهففة عاد الطائر‬
‫وسففقط ميتففا فففى مكانففه الول ‪......‬وسففال الجسففاسه عففن المففر ‪....‬‬
‫فقالت له ( ان هذا المداد فيه من روح جبريل وقوته وهو من الملئكة‬
‫وهفو روح عظيفم له قوةحياة ونور احياء للموات باذن ربفه وقدرتفه وهفو‬
‫الذي يحففي الموتففى لنففبي فففي قومففك باذن الله ‪ ,‬حيففث حيففث يحتضففن‬
‫جبر يل الميفت بدعاء النفبي فبقوم ح يا باذن الله ويخفبر ع ما ي سالون ثم‬
‫يعود ميتفا كمفا كان والله اكرمفك بكرامفة منفه ول ايفة لك بعدهفا فل تخفن‬
‫عهفد الله وكفن مفن المومنيفن )وعادت الى صفمتها ‪....‬واخفذ يفكفر بالمفر‬
‫‪....‬واى امفر انفه لم يعفر كلمهفا اى اهتمام انمفا يفكفر ففى اللوهيفه ‪....‬‬
‫فلو اصبح ملكا ومومنا فسوف يبقى خاضعا لحكام وقوانين معينه اما‬
‫ان كان اله فهفو يعنفى له انفه يتحكفم ويحكفم ويملك كفل شفى دون قيود‬
‫ويخضففع له كففل شففئ ‪ .....‬فهففو ليعرف الله ولم يرى هذا اللهففه الذى‬
‫تتحدث عنه هذه الدابه وربما كل مايحدث لعبة منها حتى اثر هذا الملك‬
‫الذى تتحدث عنففه ‪ ....‬انهففا خاضعففة لى ‪.....‬ووصففل مففع نفسففه الى انففه‬
‫الههفا ‪ ....‬ولكفن لمفا هذه الدابفه لتخاف منفى كسفاير مخلوقات الجزيره‬
‫‪....‬لبفد ان هناك شفئ ولبفد ان تخافنفى فانفا الههفا واشعفل نارا واخفذ‬
‫يبحفث عنهفا ولمفا وجدهفا حاول احراقهفا لخافتهفا فهربفت منفه ‪ .....‬ول ما‬
‫لقيهفا ففى يوم اخفر اخفذ يطمنهفا ان لتخاف ولن يوذيهفا اذا خضعفت له‬
‫ولوامره ال انهفا تكلمفت باذن رب العالميفن قايلة له (انفه مامورة بامفر‬
‫الله لبامره او امرغيرة مفن الخلق ‪..‬وانهفا تحذره مفن ليلة تاتيفه ل ينام‬
‫فيهفا ويكون بعدهفا غضفب الله وطرده مفن الجزيره الى ارض الله ليرى‬
‫ملكوت رب العالمين وتكون له اخر فرصة حضور ثلثة من النبياء اولى‬
‫العزم ) وعادت الى صفففمتها وهروبهفففا منفففه ‪.....‬وعاد هفففو الى كفره‬
‫وافكاره وذهففب اللى الصففخور السففبعه وهففو يقول لنفسففهان اثففر هذا‬
‫الرسول الذى تحكى عنه الدابه هو سر الحياة واساس خلق كل ماحوله‬
‫فل اله ولرسفول ول غيره وربماكفل شفى خلق مفن الطبيعفة التفى حوله‬
‫وربما ان هذه المادة هى السر والساس فعل وجمع هذه المادة فى انا‬
‫مما انيه طعامه التى كان ياتيه بها جبريل مملوة بالطعام وعاد لكهفه‬
‫‪..‬يفكففر ويفكففر ‪..‬ويخطففط كيففف يخرج مففن هذه الجزيرة ‪..‬وتمففر اليام‬
‫والليالى حتى جاءه وعد الله ولم ينم فى الليلة الموعودة وطلعت عليه‬
‫الشمففس وتذكففر كلم الدابففه ولكففن كفره جعله يقول انففه ربمففا تاثففر‬
‫بكلمهفا وتذكفر كلمهفا عفن البشفر مثله وانفه عليفه ان يشعفل نارا ليروهفا‬
‫وياتوه وبدء جمفع الخشاب على شاطفى الجزيره ويشعفل النار كفل يوم‬

‫وينام مففن الجهاد والتعففب وظففل هلى هذا الحال كففل ليله حتففى راى‬
‫جسفما كفبيرا ففى البحفر امامفه وراى جسفم اصفغر ياتفى الى الجزيره ثفم‬
‫يتو قف على شاطي ها وينزل م نه خم سة مخلوقات تشب هه وذ هب اليهم‬
‫ووجفد انهفم يتكلمون مثله ويفهمهفم ومفن هنفا بدات قصفة الخروج الى‬
‫العالم‬
‫الخروج الى العالم ‪......‬والعوده الى السامره‬
‫رحلة الكفر الولى‬
‫عندما التقى المسيخ ركاب القارب حكى لهم قصته بكل تفاصيلها بما‬
‫فيهفا الدابفه ‪ ...‬وبدء له انهفم لم يصفدقوه وانفه معتوه ومجنون نجفا بعفد‬
‫غرق احدى السفففن ومففا اصففابه جراء ذلك وممففا راه فففى الجزيرة مففن‬
‫اهوال فهفى جزيرة الثعبان والدابفه الهلباء وكان منظفر عينيفه ومفا فيهفا‬
‫مفن عيوب يؤكففد ذلك وقررو ا ان ياخذوه معهففم ‪ ..‬وكان شؤمففا عليهففم‬
‫فمنفذ وطيفت قدماه السففينه والموج يشتفد عليهفم وكأن البحفر غضفب‬
‫عليهففم بصففورة لم يروا مثلهففا ابدا وكانففه عقاب لهففم على اخذهففم هذا‬
‫اللعيففن ‪ ......‬وقرروا ان ينزلوه فففى ارض اليمففن اقرب بر لهففم وهففى‬
‫بلد هم واشاروا عل يه ان يذ هب الى حك يم و طبيب هناك فى بلد ا سمها‬
‫مأرب واعطوه مال لم يعرف قيمتفه بعفد او ماذا يفعفل بهذه القطفع مفن‬
‫المعدن وبدء هناك يقابفل الناس ويتعلم كفل شفئ بسفرعة رهيبفه وكان‬
‫ذي قوة هائله ويمتلك عقل جبارا ‪ ....‬كان يجعفل مفن يراه ويتعامفل معفه‬
‫يقف امامه متعجبا من هذا المعيب ومن هذه القدرات ‪..‬وفكر ان يذهب‬
‫لهذا الحكيفم الذي اخفبره عنفه اصفحاب السففينه ولمفا وصفله سفاله عفن‬
‫اسمه فقال له السامرى من فلسطين وعمل عنده واعجب به وقال له‬
‫ان عشت يابن السامرة تكون ملكا في الخير او الشر ‪ ..‬وهنا تذكر كلم‬
‫الجسفاسه ‪ ..‬ولكفن ل حياة لمفن تنادى ‪....‬؟ وظفل يعمفل ويتنقفل ويتعلم‬
‫لسفنوات طويله ثفم بدء يرتفب للعوده الى السفامره بلده وديرة اهله ‪...‬‬
‫واشترى مركبفا كفبير بماله الذي جمعفه وقرر ان يزور جزيرتفه التفى حفن‬
‫اليهفا وابحفر بمركبفه ومفن معفه مفن البحاره الذيفن يعملون عنده مفن بلد‬
‫لخفر ومفن ثفم الى جزيرتفه ونزل مفن سففينته قرب الشاطفى ففى قارب‬
‫صفغير لوحده ووجفد الجسفاسة امامفه تنظفر اليفه بكفل الم وغضفب ثفم‬
‫تهرب الى الغا به ‪ ....‬ولم يل قى ل ها بال وتذكر الناء الذى ج مع فيه ا ثر‬
‫الرسفول واخفذ معفه صفخرا مفن الصفخور الملونفه ‪ .....‬وعاد الى سففينته‬
‫متوجهففا الى فلسففطين ونزل حيفففا وسففار الى السففامره ووهناك اخففذ‬
‫يسال عن ماسمعه من الدابه عن الخسف وكانت الجابه انه لاحد يعلم‬
‫شيئا سفوى ان خسففا حصفل منفذ مفففففففففففائة عام ‪ ..‬نعفم اصفبح عمره‬
‫مائة عام ولم يتغيفر فهوشاب ل اثفر للكفبر عليفه ‪ ...‬وسفال عفن طففل‬
‫صفغير اخذه الحاكفم مفن ابيفه ولم يكفن هناك سفوى رجفل كفبير اخفبره ان‬
‫سففمع هذه القصففة مففن اشخاص كبار فففي السففن ومعمريففن فففي بلدة‬
‫اسفمها اربفد ولكفن هذا الطففل مات عنفد الخسفف ‪.....‬وسفاله عفن مفا‬
‫يعبدون واخفبره انهفم يعبدون البقفر‪ ..‬وهنفا علم المسفخ اللعيفن ان مفا‬
‫اخبرته به الدابه كان صحيحا واخذ يفكر فى كل ماجرى له وانه الوحيد‬
‫الذى تكلمه دابه واخبرته ان من رباه كبير الملئكة وحكيم اليمن ابلغه‬
‫انه سوف يصبح ملكا ‪ ..‬ورا انه يمتلك قدرات تختلف عن غيره ويتعجب‬

‫منه كل من راه ‪ ......‬وهنا وصل الى حقيقة ثابته وهى انه اله او ابن‬
‫اله ولنه ليريد ان يعبد ما ليرى ول يسمع ول مال يعرف قرر ان يعبد‬
‫نفسفه فهفى اولى واعفز عنده لعنفه الله مفن كفل ماحوله ومفن هنفا تبدء‬
‫رحلة اللوهيففه الكافرة ‪ ...‬وكانففت الوجهففه التاليففه بلد الفراعنففه واهففل‬
‫السحر والعجايب‬
‫ارض الفراعنه ‪......‬ولقاء موسي‬
‫المسيخ وكهنة مصر‬
‫بعفد رحلتفه ففي فلسفطين وحياتفه ففي السفامرة ‪ ....‬قرر المسفيخ ان‬
‫يذهفب الى ارض العجايفب والهرام والسفحر وتوجفه اليهفا والتقفى احفد‬
‫كهنتهففا الكبار فففي العمففر والعلم بالكهانففه وعرض ان يخدمففه نظيففر ان‬
‫يعلمفه الحكمفة وامور الكهانفه وواففق لمفا راى منفه مفن ذكاء وشده رغفم‬
‫عيوب عينيففه التففى توحففى بتخلفففه ومرضففه ومرت اليام وبدء المسففيخ‬
‫يطلب مفن الكاهفن ان يقربفه للفرعون ولكنفه رففض لن الفرعون يكره‬
‫الغرباء والدليفل مايفعله باليهود مفن قتلهفم وسفبي نسفائهم ‪ ....‬وقفص‬
‫عليفه قصفة موشيفه ( موسفى عليفه السفلم ) موشيفه تعنفى الملتقفط مفن‬
‫النيفل وانفه رباه كابنفه ‪..‬واخفبره بقصفة موسفى بكفل تفاصفيلها بمافيهفا‬
‫هروبففه بعففد قتففل المصففري ‪ .....‬واعجففب اللعيففن بذلك ‪ ..‬وقففص على‬
‫الكاهفن خفبره بكفل مافيفه منفذ مولده الى وصفوله لمصفر واعجفب الكاهفن‬
‫بذلك وقال له (انففت موشيففه اخففر ولكففن مففن السففامره ) والسففبب انففه‬
‫التقط ايضا من قصر الحاكم الى الجزيره ‪.....‬وهنا ابدى اللعين اعجابه‬
‫باسفمه الجديفد موسفى السفامري ‪...‬كموسفىالذى يشاركفه ولو مفن بعيفد‬
‫ففي بدايتفه ونجاتفه لقاء موسفى السفامره بموسفى مصفرعليه السفلم بدء‬
‫اللعين البحث عن موسى حتى التقى به ولم يقص عليه شى سوى انه‬
‫مفن نسفل اسفحاق بفن يعقوب واباه كان ملكفا على السفامره وجاء ففى‬
‫العهد القديم مايلى( جاء رجل من بنى اسرائيل الى موسى يعدد عليه‬
‫اساء تسعة من العظماء من ابائه واجداده ‪ ,‬فاوحى الله الى موسى ان‬
‫يقول له ( كل من ذكرتهم هم من اهل النار وانت عاشرهم ) واننى ل‬
‫اعلم هففل الخطاب كان معففه تحديدا او مففع احففد غيره ولكففن احببففت ان‬
‫اذكر النص لربط مايمكن من احداث ‪ ......‬عموما موسى لم يلق له بال‬
‫وطلب منفه ان يومفن بالله وكفل ماجاء بفه مفن شرع الله ‪ ..‬ولكفن كفره‬
‫ابفى عليفه واخفذ يعيفش مفع بنفى اسفرائيل وينتظفر ليرى مايفعفل موسفى‬
‫فحضففر كففل معجزاتففه وخرج مففع اليهود عنففد خروجهففم مففع موسففى‬
‫‪......‬وليتفه لم يخرج معهفم لعنفه الله ولنفا هنفا وقففه طويله نرى فيهفا‬
‫مايكون من امرة لعنه الله‬
‫السامرى وفتنة بنى اسرائيل‬
‫وماينطفق عفن الهوى ‪ ...‬قال الرسفول صفلى الله عليفه وسفلم ففي ذكفر‬
‫الدجال ( انفى لنذركموه ومامفن نفبى ال وقفد انذر قومفه لقفد انذر نوح‬
‫قومففه ولكنففى اقول لكففم فيففه قول لم يقله نففبي لقومففه ‪ :‬تعلمون انففه‬
‫اعور وان الله ليففس باعور ) ‪ :‬اتمنففى مففن يقرا موضوعففى هذا الن ان‬
‫يكون معففه القران الكريففم وتحديدا سففورة طففه اليات ‪ 98- 83‬وارجوا‬
‫قراتهفففا اول قبفففل البدء بقرأة الموضوع هذا ‪ ...........‬لتكون الصفففورة‬
‫واضحف فففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففه ‪.‬‬

‫بنفى اسفرائيل على الشاطفى الخفر بعفد وصفول بنفى اسفرائيل ونجاتهفم‬
‫الى البر الخفر ‪ ....‬وقرر موسفى عليفه السفلم الى ميقات ربفه واختار‬
‫معفه سفبعون رجل اتارهفم لمرافقتفه وترك موسفى عليفه السفلم هارون‬
‫اخاه نائبا له من بعده على بنى اسرائيل ‪ ....‬وخرج موسى عليه السلم‬
‫الى ميقات ربفه عاجل على ان يلحفق بفه السفبعون المختارون ‪..‬ولكنهفم‬
‫لم يفعلوا وذلك كما قراتم في سورة طه ‪..‬واخبره تعالى ان السامري‬
‫اظلهفم ‪...‬فرجفع موسفى الى قومفه غاضبفا اسففا واعتذر السفبعون عفن‬
‫تخلفهففم ببقائهففم مففع هارون لماحدث مففن السففامرى وبداوا يخففبرونه‬
‫بماحدث ( اننا وجدنا ان غالبية القوم سرقوا المصريين واخذوا ذهبهم‬
‫اما سرقة او اما كان امانة عندهم ‪ ...‬وفى تفسير ابن كثير فى روايه‬
‫عفن ابفن عباس ان هارون اراد ان يخلص بنفى اسفرائيل مفن رجفس هذه‬
‫الحلى والذهفب المسفروقه بان تجمفع ففى حفرة حتفى اذا رجفع موسفى‬
‫عليفه السفلم راى فيهفا مايشاء ‪.....‬الى اخفر الروايفه عمومفا نسفتكمل‬
‫حديثنا من هنا ورواية ابن كثير فى تفسيره لمن اراد العودة اليها انما‬
‫ذكرتهففا لربطهففا بمففا فففى يدى مففن معلومات لم تذكرهففا المخطوطات‬
‫خاصففة عففن راى هارون فففى جمففع الحلى والتففى كانففت بدايففة الطريففق‬
‫للمسفيخ اللعيفن ‪ ...‬المهفم نكمفل حديفث اليهود مفع موسفى عفن ماحدث‬
‫وهفو (وان السفامري قال للقوم انفا الرسفول الحقيقفي لكفم ولموسفي‬
‫الذى نسفي ربفه بينمفا هفو امامفه ان فكفر وهفو العجفل الذي عبده اجدادنفا‬
‫ففي السفامرة وهفو الذى سفرقه منفا المصفريون وسفموه عجفل ابيفس‬
‫والمصريون ليعلمون ان الكهنة خدعوهم ثم ابلغهم انه قادر ان يريهم‬
‫الله ان قدموا كل ذهبهم الذى سرقوة قربانا فى حفره ‪ ..‬وجمع امهر‬
‫الصاغة والحرفيون وبداوا يذيبون الذهب في اوان ويبردونه بماء البحر‬
‫ثم صنع منه تمثال كان نحته من الصخر والقاه في الذهب ال سايل ثم‬
‫فصل بينهما بعد ان برده بماء البحر وهم يلقون الواحد تلو الخر حتى‬
‫نففذ الذهفب واكتمفل التمثال فقام السفامري قال تعالى ( فكذلك القفى‬
‫السففامري ) ولكنهففم لم يعلموا ماذا القففى هذا اللعيففن وهففو المدادالذى‬
‫اخذه مفن اثفر الرسفول ففي الجزيره لقفد كان الناء معفه دومفا وكانفه كنفز‬
‫ليفارقة ابدا‬
‫لماذا لم يقتل موسى عليه السلم السامري‪...‬؟‬
‫فتنة العجل‬
‫ذكرت سابقا ان المسيخ لعنه الله اخر من القى من بنى اسرائيل ولم‬
‫يعلموا ماذا القى ظنا منهم انه القى مثلهم ذهبا ‪ .....‬لكن مالقاه كان‬
‫مفن اثفر جبرئيفل عليفه السفلم الذى جمعفه ففى الجزيره (وذكفر ابفن كثيفر‬
‫روايه عن عباس في تف سيره بمكانكم العوده اليها ور بط الحداث من‬
‫هنففا وهناك ) عمومففا بعففد ان القففى الخففبيث ماالقففى اذا بعجففل ضخففم‬
‫امامهففم وجسففده ملئ بالحياة قال تعالى ( فاخرج لهففم عجل جسففدا له‬
‫خوار ) ونتوقف هنا قليل لبعض التحليل ولنري عجايب كتاب الله ودقة‬
‫دللتفه ‪ ...‬لقفد بيفن الله تعالى انفه عجفل وله جسفد كمفا ففى اليفه وليفس‬
‫مجرد تمثال عادى ‪ ...‬اذا فيفه حياة وروح ‪ ...‬وله خوار وهنفا ايضفا علمفة‬
‫ودقففة اكثففر دللة ووضوح ‪ ..‬انففه عجففل يخور ‪(..‬اقول ذلك لن بعففض‬
‫المفسفرين ذكروا انفه مجرد تمثال مفن ذهفب وجعفل له ثقفبين احدهمفا‬

‫ففى مؤخرة العجفل والخفر ففي مقدمتفه لتدخفل منهمفا الريفح فيصفدر‬
‫صففيرا كانفه خوار وهذا ليفس بصفحيح لن القران الكريفم واضفح وليفس‬
‫الصففير مثفل الخوار ‪..‬والله اعلم ) المهفم واخفذ هذا العجفل يخور كانفه‬
‫ينادي عليهفم ‪ ..‬وكان المترجفم حاضرا وهفو السفامرى لنفه رسفول منفه‬
‫اليهفم ‪ ..‬واخفبرهم انفه يامرهفم بالركوع له ‪ ..‬وركعوا جميعفا ال هارون‬
‫ويوشففع بففن نون وهوطفففل ومففن هداه الله ‪...‬وبيففن تعالى فففى اليففه‬
‫التاليه انه من عجيب امر اليهود انهم كانوا مع السامري لحظة بلحظه‬
‫وهو يصنع لهم العجل من اذابة الذهب الى طرقه بالمطارق وتقليبه له‬
‫بيديه ‪ ..‬وماذا صنع لهم عجل اذل الحيوانات وابلدها ‪ ...‬وماذا بل جعلوه‬
‫اله موسفى الذى ضفل واخطفا على حفد زعمهفم‪ (...‬واختلف المفسفرون‬
‫فففى كلمففة نسففى ومففن المقصففود بهففا فابففن عباس ذكففر ان المقصففود‬
‫السفامرى وانفه نسفى ماكان مومنفا بفه ‪ ..‬ومنهفم مفن قال ان الخطاب‬
‫موجه الى موسى من السامري ومن معه اي ان موسى نسى ان يذكر‬
‫لى بنففى اسففرلئيل ان العجففل الهففه واله بنففى اسففرائيل ‪ ..‬وغيرهففا مففن‬
‫الروايات ولست هنا فى مقام التفسير انما لبيان ذلك تمشيا مع سياق‬
‫الحداث والله اعلم ) وهنا اعلن السامرى انه رسول اليهم ‪...‬وانه ابن‬
‫الله وهذا ماكان يهمففه فقففط كمففا ذكرنففا سففابقا ‪ ....‬نعود الى حديففث‬
‫السفبعين المختاريفن الى موسفى حيفث قالوا انهفم بقوا مفع هارون الذى‬
‫حذر قومنففا ونحففن معففه مففن الكفففر بالله قال تعالى ( ولقففد قال لهففم‬
‫هارون مففن قبففل ياقوم انمففا فتنتففم بففه وان ربكففم الرحمففن فاتبعونففى‬
‫واطيعوا امري ) وقال لهفم هارون ان موسفى نفبى الله ورسفوله اليكفم‬
‫حذركفم كفل الفتفن حتفى فتنفة الرجفل الدجال وانفه شديفد الفتنفه والقوة‬
‫ويمكفن ان يكون هذا السفامري ‪ ...‬ونحفن السفبعين حذرنهفم كذلك وقلنفا‬
‫لهفم ‪ ...‬قال تعالى ( افل يرون ال يرجفع اليهفم قول ول يملك لهفم ضرا‬
‫ول نفعففا ) ولكففن بنففى اسففرائيل رفضوا كففل التحذيرات واصففروا على‬
‫عبادة العجفل ‪...‬كمفا ذكفر تعالى ففي كتابفه العزيفز ‪ ....‬ورغفم ان العجفل‬
‫عاد الى صمته والى مجرد تمثال من الذهب ل صوت ولحراك ( لن اثر‬
‫جبريفل نففذ ‪ ..‬وهفو ماحصفل مفع المسفيخ ففى الجزيرة عندمفا القفى الثفر‬
‫على الطاير ) ال ان الفتنة وقعت في بنى اسرايل ‪ ......‬وعندما انتهى‬
‫القوم مفن حديثهفم لموسفى وراى قومفه وماهفم عليفه غضفب لله واخفذ‬
‫براس ولحيففة هارون يجره اليففه وهففو يلومففه قال تعالى ( مامنعففك اذ‬
‫رايتهم ظلوا ال تتبعن ) وموسى عليه السلم رغم ان الله تعالى اخبره‬
‫بفتنفة قومفه كمفا ففى بدايفه اليات الانفه ازداد غضبفا وشدة عندمفا راى‬
‫ماهفم عليفه وموسفى عليفه السفلم كان شديفد الغضفب لله عفز وجفل وهفو‬
‫ماجعله يجففر هارون بلحيتففه ويسففاله لماذا لم تخففبرنى بهذا المففر او‬
‫ماحصفل ام انفك عصفيت امري وعهدى اليفك بالصفلح (كمفا ففى اليات‬
‫الكريمفففه سفففورة العراف اليفففه ‪ )142‬واخفففذ هارون يتلطفففف اليفففه‬
‫ويسففتعطفه بذكففر الم رغففم انففه اخوة مففن ابيففه وامففه ال ان الم ارق‬
‫بذكرهفا وذكفر انفه خشفى ان اتبعفه ان يقول لمفا تركتهفم وحدهفم ولم‬
‫ترعى ماستخلفتك عليه فيهم ( تفسير ابن كثير )‬
‫لقاء السامري بموسى عليه السلم‬

‫لقفد كان لقاء عجيبفا غريبفا يسفتحق الوقوف امامفه والبحفث والسفتنتاج‬
‫‪ ......‬؟؟؟؟؟؟؟؟‬
‫قال تعالى (قال فمففا خطبففك ياسففامرى) يقففو المفسففرون ان كلمففة‬
‫الخطفففب هنفففا تدل على عظفففم المصفففيبة وشدة الكارثفففة ‪ ..‬ولكفففن ال‬
‫تلحظون ان في ها نوع من الر قة والهدوء وكا نه يخا طب انسان صاحب‬
‫حاجفة ‪ ...‬اليفس موسفي مفن القفى اللواح عندمفا جاء اللى قومفه اليفس‬
‫موسفى مفن قتفل المصفرى مفن قبفل لشدة غضبفه اليفس موسفى مفن اخفذ‬
‫براس اخيفه هارون ولحيتفه ‪ ....‬فمفا الذى تغيفر ‪ ...‬ليخاطفب هذا اللعيفن‬
‫بهذا السفلوب ‪ (.....‬لقفد ذكرت ان القران الكريفم دقيفق وواضفح ولسفت‬
‫بمف سر ول كن لنعود الى الى الخلف قليل مع مو سى وحواره مع ابن تى‬
‫شعيفب عليفه السفلم قال تعالى < قال ماخطبكمفا قالتفا لنسفقى حتفى‬
‫يصفدر الرعاء وابونفا شيفخ كفبير > ‪ ....‬التلحظون التقارب ففي الليفن‬
‫ففى كل الموقفيفن) اذا مالذى غيفر موسفى عليفه السفلم ‪ ..‬ان موقففا‬
‫كهذا و مع مو سى ليدع مجال لل ين والمجادله بل ان اقرب شئ للوا قع‬
‫هفو قتفل هذا اللعيفن فورا نعفم فورا ‪ ...‬اذا هناك مامنعفه‪ ........‬ومايمنفع‬
‫موسفففى ان يغضفففب لله وان يتمالك نفسفففه ‪ ......‬ال وحفففى مفففن رب‬
‫العالميفففففففففففففففففففففففففن عفففففففففففففففففففففففففز وجفففففففففففففففففففففففففل‬
‫وماذا كان رد السففامرى قال تعالى( قال بصففرت بمففا لم يبصففروا بففه‬
‫فقبضت قبضة من اثر الرسةل فنبذتها وكذلك سولت لى نفسي ) ‪....‬‬
‫اجابفة ملئيفة بالكفبر والسفتعلء ‪..‬والبرود ‪..‬وانفه علم مالم يعلم موسفى‬
‫عليفه السفلم واصفحابه ‪ ( ....‬واعتقفد ان المقصفود هفو انفه يمتلك مفن‬
‫العلوم والمعارف والتجارب سفففواء كيميائيفففة او فيزئيائيفففة او فيسفففيو‬
‫لوجيفه ماجعله يفكفر < وكذلك سفولت لى نفسفي > ففي التجربفة فيهفم‬
‫بكفل برود ) كمفا انفه ذكفر انفه احتففظ باثفر رسفول ارسفل له مفن السفماء‬
‫كمفا اخفبرته الدابفه ‪ (....‬وقفد اختلف المفسفرون ففي اثفر الرسفول ‪...‬‬
‫وارجوا ان تعودوا اليففه فففي تفسففير الطففبري وابففن جريففر والرازي ‪..‬‬
‫وكذلك فففي تفسففير اليففه السففابقة ‪......‬وانمففا ذكرت ذلك لمقارنففة‬
‫التفاسير وخاصة روايه انه اخذ الثر عندما راى اثر الرسول عندما راه‬
‫في البحر عند العبور وهذا يخالف ماذكرت سابقا لنه بشر ليس له ان‬
‫يرى الملئكفففه والله اعلم ) ‪.....‬بعفففد هذا الحوار مفففع السفففامري ادرك‬
‫موسى عليه السلم انه امام الدجال الذي امره الله ان يحذر منه قومه‬
‫‪....‬وعلم انفه هنفا الن لبلغفة الرسفالة وليفس مسفلط عليفه ‪ ..‬وال لكان‬
‫قتله منفذ راه او بعفد ان حقفق معفه على اقفل تقديفر لنفه اعترف وبكفل‬
‫برود انفه المسفؤل عفن كفل ماحدث ولكفن قال له قوله تعالى ( فاذهفب‬
‫فان لك في الحياة ان تقول لمساس )‬
‫اذا تركفه يذهفب والحياة امامفه ولن يمسفه احفد بسفوء وان حاول احفد ان‬
‫يمسه بسوء فليقل لمساس ‪ /..‬اى لتسليط على وليقربنى احد ومن‬
‫حاول فلن يسلط على ‪(..‬العجيب ان المفسرين اختلفوا فى المر من‬
‫ا بن كثير الى سيد قطب ‪ ...‬وذلك ان منهم من قال ا نه عو قب بمرض‬
‫الجدري ‪ ..‬ومنهفم مفن قال انفه عوقفب بالعزل عفن بنفى اسفرائيل ‪..‬ليفس‬
‫ذلك فقط بل ان يذهب والحياة امامه يعيش فيها ‪ ..‬وفى الجانب الخر‬
‫نري ان عقوبفة مفن عبدوا العجفل كانفت ان يقتفل بعضهفم بعضفا ‪ ...‬فهفل‬

‫يعقففل ان راس الفتنففة الكففبر يعاقففب بالجدري او العزل فقففط ومففع‪..‬‬
‫مففن‪ ..‬مففع موسففى عليففه السففلم ) اذا كانففت العقوبففه هففى الطرد مففن‬
‫بيففن قوم موسففى ‪ ..‬ويعيففش فففى الحياة كيففف شاء بالدجففل والغففش‬
‫‪...‬ولكفن العقوبفة اتيفة لمحاله وففى موعفد محتوم قال تعالى (وان لك‬
‫موعدا لن تخلفففه ) اذا الوعففد بالقتففل سففيكون وفففى موعففد يعلمففه الله‬
‫وعلى يفد رجففل واحففد يكون قتلك لوحدك ‪(....‬واختلف هنفا المفسفرون‬
‫اي ضا وقالو ان الو عد هو يوم القيا مه ‪....‬وهذا يخالف الخطاب القرا نى‬
‫الواضففح ان الوعففد للمسففيخ وحده وخاص بففه فففي يعلمففه الله ‪..‬لن يوم‬
‫القيامفة موعفد لكفل الخلق ‪ ..‬وليفس الوعفد ففى عهفد موسفى ‪ ..‬وال كان‬
‫لموسفى عليفه السفلم تصفرف معفه ‪...‬اذا لمسفاس ففي زمفن موسفى ‪..‬‬
‫زمساس فى زمن زموعد معلوم عند الله تعالى ‪ ..‬ومن حديث الرسول‬
‫صلى الله علية وسلم فى مسند المام ابى داوود عن ابى هريره قوله‬
‫( لم يسلط على قتل الدجال ال عيسى بن مريم ) و < لم > هنا تعنى‬
‫انفه فيمفن سفبق حصفل اللقاء ولكفن لم يسفلط عليفه القتفل‪ ...‬وكذا حيفث‬
‫عمففر مففع ابففن صففياد ‪....‬والله اعلم) نعود الى الحداث حيففث قال له‬
‫موسفي ان الصفنم الذى عكفف على صفناعته وتفنفن فيفه احرقفه موسفى‬
‫وذراه فففى البحففر كمففا جاء فففى اليات الكريمففه ‪ ......‬وهنففا نرى دقففة‬
‫التعفبير ففى القران بالحراق والنسفف لنفه ليفس مجرد تمثال لنمفا كان‬
‫لحمفا ودمفا وجسفدا ‪.....‬بواسفطة اثفر الرسفول الذي اسفتخدمه المسفيخ‬
‫اللعيففن ‪ ....‬فالذهففب اذا اذا احرق او تففم تذويبففه يزداد جوده ‪ ..‬ولكنففه‬
‫احرقفه بالذابفه ‪..‬ثفم جعله غبارا بطرقفه وذراه ففي البحفر ليعلموا انفه ل‬
‫اله ال الله العالم بكفل شفئ سفبحانه ‪ !......‬وهنفا رحفل موسفى وقومفه‬
‫‪....‬واللعيففن طرد وهويراقبهففم مففن بعيففد ‪......‬وهففو يخطففط للقاء اخففر‬
‫معهم فى يوم لمو سى فيه ‪......‬وهكذا ادرك اللعين اول الرسل الذى‬
‫اخبرته الدابه عنهم ‪ ...‬ولم يغتنم الفرصه‬
‫الدجال فى ضيافة ابليس‬
‫زيارة على غير موعد الى ابليس لعنه الله‬
‫لقفد اسفتمر الدجال كمفا ذكر نا سفابقا ففى رحلتفه بيفن مملكتفه ‪ ....‬وذات‬
‫ليلة وهففو ففى مركبفه متوجهففا الى مدينتففه المفضله فلوريدا ‪ ....‬وففى‬
‫عرض البحفر راى بحارتفه مالم يروه مفن قبفل فاخفبروه وخرج ليسفتطلع‬
‫المففر ‪.....‬وبدؤا يرون بعففض الضواء تلوح مففن بعيففد وعلى اشعففة هذة‬
‫النوار راوا مثفففل القصفففر يتلل كانفففه مفففن زجاج ويسفففمعون اصفففوات‬
‫ليفقهونفا او يعرفونهفا ‪ ،‬فسفال الدجال بحارتفه ومفن معفه (ماهذا الذى‬
‫نراه ؟) فقالوا( الهنفا وسفيدنا اننفا لنرى سفوى اضواء ولنسفمع سفوى‬
‫غمغمات!!‪ ..‬فاخبرنففا الهنففا وسففيدنا بمالنراه فانففت الهنففا وتبصففر مففا‬
‫لنبصفر وتعفى مالنعفى؟ ) فقال لهفم (حسفنا ‪ .‬دعوا المفر لى ) ودخفل‬
‫اللعين الى قمرته واخرج بعض المواد وخلطها على بعضها فتراى لمن‬
‫يراه كانففه جبففل مضففئ له انوار واشعاعات ‪ .....‬وكان يمتلك مففن العلم‬
‫مايجهلون وليعلمون واخرج مايشبفففففففففففففه المنظار الليلى ‪ ....‬ورأى‬
‫مخلوقات تح يط بالق صر على هيئة كلب وحم ير تتم تم ب ما ليف هم ‪.....‬‬
‫وبدات وكانها تحرس القصر ‪ .....‬وانتبه الى ان سفينته بدات تتجه الى‬
‫هذا القصفر شيئا فشئيفا ‪ ....‬وكانهفا موجهفة بقدرة غريبفه وكلمفا اقتربفت‬

‫بدات الحيوانات التفى راهفا تبتعفد عفن طريفق سففينته عندهفا بدا يعطفى‬
‫الوامفففر لرجاله لتغييفففر حركتهفففا ولكفففن المفاجاة ان كفففل رجاله بداوا‬
‫يتثابون ويسفقطون نيامفا وكانهفم خدروا بمخدر لقبفل لهفم به ‪ .....‬وبدا‬
‫هفو يتثاب ايضفا ولكنفه سفارع فوضفع على فمفه وانففه مايشبفه العازل او‬
‫الغطاء لنفه عرف ان هناك مادة مخدره ففى الجفو تجعلهفم يتسفاقطون‬
‫نيامفا ‪ ......‬ففى هذه الوقفت كانفت السففينه اقتربفت مفن القصفر ‪ ....‬ولم‬
‫يعفففد مفففن رجاله احفففد يقفففظ حتفففى رسفففت السففففينه على القصفففر‬
‫عندها تاهب لدخول هذا القصر العجيب ‪ .....‬وما ان وضع قدمه الولى‬
‫فيففه حتففى فؤجففى بعشرات ومئات المخلوقات التففى تشبففه الحميففر‬
‫والكلب والفاعفى والقطفط تلتفف حوله منحنيفة وكانهفا تحيفه وترحفب‬
‫بف فففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففه ؟‬
‫وتقدم اليفه احدهفم ففى هئيفة غريبفه ومفد يده اليفه مرحبفا وكانفت سفوداء‬
‫وشعرهففا اسففود كثيففف كانففه شعففر كلب او ثور اسففود وكلمففه بكلم لم‬
‫يسفمعه ولكنفه فهمفه باذنفه كمفا يفهفم البشفر بعضهفم ‪ !!.....‬وكان معنفى‬
‫كلمففه(ان الملك العظففم ينتظرك ‪ ..‬انففه الله والرب لهذا الكون وانففت‬
‫فى ضيافته الليله ) ومن ثم سار الدجال معه فى موكب مهيب واللف‬
‫المولفه من الشياطين تتراص له افواجا وجماعات فى اشكال واحجام‬
‫مختلفففه مففن النمله الى النحله الى الصففبع الى الكففف الى مثففل ذراع‬
‫النسفان طول‪ ...‬وكانوا يتراقصفون ويغنون باهازيفج غيفر مفهومفه له ‪...‬‬
‫وكانهفم فرحون بمقدمفه اليهفم ومضفى الى قاعفه هائله كلهفا رسفوم‬
‫شيطانيففه يغلب عليهففا الكففف والصففابع والتداخلت واشكال شبيهففة‬
‫بالحيونات المعروففه للناس وغيرهفا لم يره مفن قبفل ولكنفه لحفظ ان‬
‫ابرزهفا القرود كمفا لحفظ لوحات مذهله تجمفع ففى تداخلتهفا نبؤات او‬
‫معان للبشففر او الجففن ‪ ...‬وكيففف ليفهمهففا وقففد تعلم وعاصففر كففل‬
‫النبؤات؟؟؟وبينمفا هفو يسفير ويجول بنظره اوقفوه امام احفد المنحنيات‬
‫ليدخلوة الى سيدهم الكبر منحن يا فرفض فكل مه مرافقه كما كلمه او‬
‫مره قايل(ان هذه تحية الملك الله )فقال لهم (وانا ملك اله!!) فدخلوا‬
‫منحنييفن وتركوه وحده ‪ ...‬ودخفل مفن النحنفى ليجفد نفسفه ففى غرففه‬
‫واسعة الرجاء مظلمه ولكنه راى اضواء برتقاليه تشع من احد جوانبها‬
‫‪ ..‬وفجاة شعفر ان الغرففه كلهفا اضيئت بانوار كانهفا النيران ‪ ......‬ليجفد‬
‫نفسفه امام مخلوق بشفع الهئيفه موحفش المنظفر ‪ ...‬وكاد ان يجمفد الدم‬
‫فىعروقفه ‪ .....‬لول انفه سفرعان ماتراى له فورا ففى هئيفة وشكفل شيفخ‬
‫مففن شيوخ نجففد الذيففن سففبق وعرفهففم وزارهففم الدجال مففن قبففل ‪.....‬‬
‫فحياه ابليففس اللعيففن دون انحناء وحياه الدجال دون انحناء وتصففافحا‬
‫وبدء ابليفس لعنفه الله الحديفث قايل للدجال ( يارجفل السفاعه انتظرتفك‬
‫منففذ زمففن طويففل ‪ ....‬واعددت لك العده منففذ ظهور هذا النففبي العربففي‬
‫لنهلك امتفه العقبفه الوحيده امامنفا والعداء بيننفا وبينهفم لن يزول فامفا‬
‫انتصفرنا اوانتصفروا ‪ ....‬ولو انتصفرنا فقفد هزمنفا < الله > ولو هزمنفا <‬
‫الله > نكون الهفه معفه لشريفك لنفا وسفاعتها نخلق كمفا يخلق ونبدع كمفا‬
‫يبدع ‪ ...‬وال فقففل لى ‪ :‬مففن ايففن اتففى <الله> بهذه المخلوقات وكيففف‬
‫ابدعهففففا < بالكاف والنون > !!!!!؟ انففففه لشففففك تعلم مففففن اله قبله‬
‫واسفتطاع ان يفهفم اسفراره ثفم غدر بفه وخلق كفل هذا بمفا عرف وانفا‬

‫وانت يمكن ان نصل الى ما وصل اليه فقط بابادة هذه المه التى غفر‬
‫الله لنبيها ماتقدم من ذنبه وماتاخر واعطاهم ليله القدر خير من الف‬
‫شهفر واعطاهفم موقفف عرففه يعود الواحفد كيوم ولدتفه امفه واعطاهفم‬
‫الستغفار فيغفر لهم مااستغفروه ومنحهم التوبه ويقبلها منهم مالم‬
‫يغرغففر الواحففد‪,‬لقففد غرهففم فففى انفسففهم فلماذا لندمرهففم بالشهوات‬
‫وفتففن الحياة مففن مال واولد ونسففاء وذهففب وحكففم وسففلطان وجاه‬
‫ونرسفففل عليهفففم اعواننفففا وابنانفففا مفففن الشياطيفففن والجفففن والبشفففر‬
‫ليحطمونهففم ويدمرونهففم جميعففا ويمزقون هذا المسففمى < القرآن >‬
‫فى صدورهم فليكونون مسلمين البالسم ولنجعل اليهود الذ ين انت‬
‫منهفم اصفحاب السفيادة والتضحيفة والفداء حتفى يودوا الضريبفه ويتحقفق‬
‫الوعفد لهفم بملك فلسفطين فتخرج ملكفا على الدنيفا كلهفا واكون قرينفك‬
‫الخفى شريكك على العرش والكرسى ) وكان الدجال منصتا فهو لول‬
‫مره يسمع حديثا وكلما مقنعا عن ذات الله الذى خلق الكون كله ‪......‬‬
‫ولكنه بدء يتذكر كلم الدابه عنه وان الله غضب عليه وطرده وسمع من‬
‫كل ال نبياء ق صة اخرا جه وطرده من الج نه ولكنه اقت نع بكل مه واعج به‬
‫واحفب ان يسفمع منفه فقال( انفه سفمع مفن روايات الرسفل انفه طرد مفن‬
‫الجنفه لنفه وسفوس لدم وحواء لغوايهمفا ففى الجنفه ) فانكفر ابليفس‬
‫وقال له (ان النففبياء نزل عليهففم الوحففى الحففق فحرفوه حتففى قرآن‬
‫محمفد حرففه اصفحابه ففى بعفض المواضفع ‪..‬والحقيقفة ان ادم كان يحقفد‬
‫على عزازيفل < اسفم سفريانى بمعنفى المعفز مفن الله > الذى كان ملك‬
‫الج نه ومقرب من الله ولكن ادم احتال ليخرجه من الجنه وي صبح ملك‬
‫فيها واغراه بحواء وانهما اكل من الشجرة المحرمه ليكونا ملكين مثله‬
‫لكفن عزازيفل امتنفع واخفبر الله الذى غضفب على ادم وحواء لحقدهمفا‬
‫وارادتهمفا النفراد بالجنفه دون عزازيفل ‪ ..‬لكفن ادم اخفبر الله الكفبر ان‬
‫عزازيفل مفن اقنفع حواء بالكفل مفن الشجرة المحرمفه رغفم انهمفا اكل‬
‫بااردتهما رغم تحذيري لهما فغضب الله الكبر علينا جميعا وانزلنا الى‬
‫الرض واخبرنفا ونحفن ففى طريقنفا للهبوط ان الذى ينتصفر على الخفر‬
‫سففيكون الهففا او ابففن اله ) وكان الدجال منصففتا لصففديقه الكففبير وكانففه‬
‫مسففحور فكلمففه منمففق ومقنففع ونظراتففه مؤثرة حنونففه وشعففر الدجال‬
‫وكانففه امام ابيففه الذى افتقده منففذ الف السففنين ‪ ...‬وامام والده الذى‬
‫ادعاه منذ مئات السنين‪ .....‬واخذ يساله ويستعلم منه عن كل ماسمعه‬
‫مفن الرسفل وراه ويناقشفه وابليفس يقنعفه ويخفبره الحقايفق المكذوبفه‬
‫‪ ............‬الى ان اقتنعففا بانهمففا يسففيران لهدف واحففد وشففئ واحففد‬
‫‪..........‬؟؟!!!!!!‬
‫فماالذى حدث ‪........‬؟انه توقيع العقد الكتابى بينهما ‪............‬؟؟؟؟؟؟‬
‫فما الذى ينص عليه‪...........‬؟؟؟؟؟؟‬
‫التفاق الول‬
‫توقيع عقد الشراكه‪...‬والحكومة السريه‬
‫بعففد مادار مففن حديففث بيففن ابليففس لعنففه الله والدجال عليففه لعنففه الله‬
‫انتهياء بتوقيع عقد مكتوب بينهما نص على مايلى‬
‫انهمفا مخلوق واحفد احدهمفا مرئى والخفر لمرئى وان الهدف مفن هذه‬
‫الوحدة هفو ابادة المسفلمين لتاكيفد واظهار خطفا الله الكفبر الذى كفبر‬

‫وهرم ولبيان ان اليهود هفم خيفر امفة اخرجفت للناس وليفس المسفلمين‬
‫الدجالين ‪ ...‬وان يكون القصر المركزى لبليس قرب برمودة هو عرش‬
‫ابليففس الدائم كمففا هففو ‪ ..‬وان يؤسففس هناك مدينففة كاملة على احدث‬
‫الطرق العلميفه واقوى الحقايفق الفيزيائيفه التفى سفبق فيهفا عالم الجفن‬
‫وتوصفل اليهفا قلة مفن البشفر ويكون جزء منهفا تحفت الماء والخفر على‬
‫سفطح الماء ‪..‬كانهفا قلعفة نصففها العلوى عائم ويمكفن فصفله عفن الجزء‬
‫السفففلي الذى هففو مدينففة مسففتقرة ومحميففة بكففل ماوصففل اليففه العلم‬
‫ويكون ملك هذه المدينففة المتربففع على عرشهففا هففو ابففن جزيرة بحففر‬
‫الشرق كمقفر مؤقفت يديفر منفه شئون الكرة الرضيفه حتفى تحيفن لحظفة‬
‫خروجفه الحقيقيفة‪..‬وبقيفة تفاصفيل وخطفط العمفل لهذا التفاق والعقفد‬
‫فيتم مناقشتها وشرحها فى جلساتنا الخاصة والمحاطة بالسرية التامة‬
‫نحفففففففففن واحفففففففففد ونحفففففففففن لربنفففففففففا شركاء ففففففففففى الملك‬
‫التففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففوقفففففففففففففففيفففففففففففففففففففففع‬
‫ملك الجففففففففففففففففففن والشياطيففففففففففففففففففن ابلففففففففففففففففففففففففيس‬
‫‪...........................................‬ملك اليففففففففففهففففففود المنتظر‬
‫المطرود ظلمفففففففففففففففا بسفففففففففففففففبب ادم الملعون‪....................‬‬
‫و‪......................‬الموعود بالملك اللففففففففففففي‬
‫هففو وابناؤه الذيففن ليتبففففففعوننا‪..............................................‬‬
‫العظففففففيم المففففففففففففقيففففففففم‬
‫الحتفال والعلن‬
‫الحتفال بالتفاق‪......‬وابليس يلقى كلمته‬
‫بعفد توقيفع التفاق السفابق ‪ .....‬خرج ابليفس ومعفه الدجال مزهويفن بمفا‬
‫اتفقا عليه ‪ ..‬وصاح ابليس صيحة انتصار وامل في مستقبل يحقق فيه‬
‫ظنفه على بنفى ادم وتقدم الى عالم الجفن الكاففر والشياطيفن والقفى‬
‫فيهم خطبة احتفاليه قال فيها ( باسمى انا الله العظم لعالمكم وكل‬
‫هذه الدن يا‪ .....‬وبا سم رفي قى وقري نى وتوا مى وشري كى ا بن ال سامرة‬
‫الذى يطيفب لى ان ادلله بترخيفم اسفمه لكترخيفم العرب للسفم بحذف‬
‫حرففه الخيفر انمفا بترخيمنفا نحفن الملك بحذف حرفيفن فيصفبح صفديقي‬
‫الحميففم (سففففففففففففففام) كجدة الكففبر( سففبق وذكرنففا ان سففام بففن نوح‬
‫مؤسففس السففامره ) مؤسففس السففامرة وهففو مؤسففس الدولة الجديدة‬
‫والسامرة الحديثه ‪...‬انه‪ ( ...‬العم سام) لكل البشر فهو اخى وصورتى‬
‫لديهفم لذلك العفم سفام هفو عمكفم وعفم كفل مفن يؤمفن بنفا لنفه اخفى‬
‫والنسففخة البشريففه منففى وهففو شفيعففى لدى البشففر وجاء مخلصففا لهففم‬
‫ومحققففا لمال المففة المعذبففة فففى الرض اليهود !!!!! احتفلوا يابنففى‬
‫الظلم فاليوم بداية عمر جديد فى تاريخ هذه الرض وتاريخكم ‪ .....‬انه‬
‫تاريفخ الذن لكفم بالسفيطره على البشفر لخدمفة الهكفم وتوامفه فانفا مفن‬
‫هذا الرجففففففففففففففففل ‪ ...........‬وهذا الرجففففففففففففففففل انففففففففففففففففا‬
‫اشربوا الخمور فلبففد للعقففل مففن راحففه واقيموا الوليففم لمدة اربعيففن‬
‫يوما وليله وبعدها ستودعون توامى ليذهب الى حكم البشر ولنساعده‬
‫ففى بناء قلعفة ففى باطفن الماء وعلى الماء وففى اعظفم بقعفة ففى هذا‬
‫العالم قريبفففا مفففن قصفففري هذا ومفففن الليلة يبداء الحتفال ‪ .....‬هيفففا‬
‫انتشروا ‪),,,,,,‬؟؟؟؟؟؟؟؟ التفاقات واسفففففففففففففففففففففففففففففففففففتكمال‬

‫الجتماعات‪......‬والمباحثات ويضفففج القصفففر بالحتفالت والفراح ‪.....‬‬
‫وياخفذ ابليفس توامفه الى غرففة ضياففة ضخمفة معدة له ويتفم كفل ليلة‬
‫اللقاء بينهمفا حتفى الفجفر فينصفرف كفل منهمفا الى مخدعفه وخلل ‪40‬‬
‫يوما كان تم وضع قانون عمل وتحديد ورسم مخططات شيطانية لحكم‬
‫العالم ووضع برتكولت لكل تصوراتهم ولمصير العالم والسيطرة عليه‬
‫واسفففتمروا الى ان انتهوا ‪.....‬واكملوا اتفاقياتهفففم ومخططاتهفففم‪.....‬‬
‫وجاء يوم الوداع وخرج الدجال فففففى حفلة وداع ضخمففففه ‪ .....‬مزهففففو‬
‫بنفسففففففففففففه فقففففففففففففد بدا اولى خطوات حكففففففففففففم هذا العالم‬

‫الدجال فى سفينته‬
‫ركفب الدجال سففينته التفى بدات تتحرك مبحرة تحفهفا الشياطيفن ففى‬
‫موكفب صفارخ ‪....‬وبدا رجاله يسفتيقظون مفن تخديفر اسفتمر اربعيفن ليله‬
‫ونهارا ‪ ......‬وكان اول مافعلوا ان سففجدوا للدجال قايليففن ( تقدسففت‬
‫الهنفففا وسفففيدنا جعلتنفففا امواتفففا بحكمتفففك وهفففا نحفففن نحفففن احياء‬
‫برحمتفك‪ )!!!!.........‬قال لهفم (اتدرون كفم مفن العمفر مفر عليكفم وانتفم‬
‫موتى امامى !؟ ) قالوا (ل ) قال لهم ( اربعون يوما ‪ ..‬ولتكن عادة لكم‬
‫ان تحتفلوا دايما بموتاكم عند الربعين يوما فعند الربعين يوما احييهم‬
‫انا مرة اخري لدخلهم الجنة ولكن لترونهم !!!!!! )‪(........‬وهذه بدعة‬
‫عند بعض المسلمين ل يعلمون ان اصلها من عند هذا اللعين الذى راى‬
‫الفراعنفه يحتفلون بهفا مفن قبفل لن الروح تكون انتهفت مفن الحسفاب‬
‫ح سب زعم هم ‪ .....‬و من ثم اع جب ب ها لحتفال ابل يس به اربع ين يو ما‬
‫وواتتفه الفرصفة عندمفا عاد لصفحابه واسفتيقظوا مفن نومهفم لعنفة الله‬
‫عليهفم اجمعيفن ) ومفن هنفا بدات المور تسفير كمفا خطفط لهفا اعداء الله‬
‫(وكل شئ بامر الله جل وعل) نتحدث فى القادم عن ‪ ....‬الثورات ودور‬
‫عدو الله فيها‬
‫عبادة الشيطان‬
‫عبادة الشيطان ‪.....‬فى الغرب‬
‫واود ان اشيفر الى المصفدر اول حتفى ل يعتفب على البعفض ولو اننىاري‬
‫ففى اغلب المواقفع والمقالت الوارده فيهفا ان الشاره للمصفدر تكون‬
‫فففففففى نهايففففففة الموضوع عمومففففففا ليففففففس هذا موضوعنففففففا ‪......‬‬
‫فى كتاب اسمه‬
‫‪the satanic mass‬‬
‫بمعنى القداس الشيطانى‪.....‬ومؤلفه اسمه‬
‫‪RHODES‬‬
‫يقول الكاتفب ‪ :‬ان منشفا هذه العباده هفو امريكفا الجنوبيفه التفى شهدت‬
‫حضارتهففا القديمففه مذاهففب عده ومتباينففه لعبادة الشيطان اقدم مففن (‬
‫الكاثاريفه والبولجميفه واللبيفه ) وذلك ففى جاميكفا وهاييتفى وفيفى بلده‬
‫مطله على البحففر الكاريففبي قريبففه مففن هندوراس وجواتيمال واسففمها‬
‫بليفس ( ولعفل اسفمها اصفله ابليفس وخفففت اللف الولى فيفه ‪ ....‬كمفا‬
‫ذكر ذلك الستاذ محمد داوود ) وددت ان اشير لذلك هنا كدليل اواشاره‬
‫او علمفه اسفتفهام عفن السفبب ففى ان بداياتهفا كانفت هناك ولكفم ان‬
‫تربطوا ذلك بحديثنا وموضوعنا لن الموضوع يا جماعة الخير يحتاج الى‬
‫ربفط احداث وتخيفل وقايفع معاصفره وقديمفه حتفى اذا جاءت الدله تجفد‬
‫مفن يناقشهفا بعقفل لمفن يشكفك ويكذب وكانفه يريفد منفى او ممفن كتفب‬
‫عفن هذا الموضوع مفن قبفل ان نحضفر صفوره للشيطان والدجال ولقاء‬
‫صحفى معهم ربما البعض يقول اننى بدات اتهرب من الدله والمصادر‬
‫ل ورب البيففت ‪ ..‬فسففوف نذكرهففا لحقففا وبالصففور ان كتففب لنففا رب‬
‫العالميفن العمفر انمفا كمفا ذكرت اتمنفى ان نبحفث جميعفا فى ذلك ونر بط‬
‫الحداث لتعفففم الفائده للجميفففع ونسفففتمتع بدراسفففة ماحولنفففا مفففن‬
‫حوادث‪......‬‬
‫وهذه العباده بدات تعود للنتشار ففى امريكفا بشكفل كفبير وففى اوروبفا‬

‫بففل حتففى بعففض البلد العربيففه كلبنان ومصففر والردن ‪ ...‬واعتقففد ان‬
‫الجميففففع يعرف ذلك ونتايففففج التحقيقات تشيففففر ان خلف هذا المففففر‬
‫مجموعات سريه يتزعمها يهود‬
‫القلعه الهرمية‬
‫مرحلة التاسيس والبناء‬
‫اود ان اعود قليل الى موضوع عابر قبففل التطرق الى دور الدجال فففى‬
‫الثورات ففى العالم ‪ .....‬وهفو ذكفر مرحلة البناء والتاسفيس لمقرحكمفه‬
‫وملكه ‪ ....‬انه كما يعلم الجميع ان عرش ابليس فى الماء او على الماء‬
‫‪ .....‬وهففو منطقففة لقاءه بالدجال اي فففى مثلث برمودة وهناك اتفقففا‬
‫اللعينان على بناء مدينه كما ذكرنا سابقا ‪ ...‬و قد اختار الدجال منطقة‬
‫التقاء التيارات الباردة بالتيارات الدافئه ممفا يسفاعد على توليفد طاقات‬
‫مذهله اذا اسفتغلها سفيكون لذلك اهميفه كفبري مسفتقبل ففى السفتفادة‬
‫منهفا بشكفل لم يخطفر على بال بشفر (والدراسفات الحديثفه اثبتفت ذلك‬
‫وتففم توليففد الطاقففه مففن التيارات المائيففة ‪ .....‬وكلكففم يعلم ذلك ولكففن‬
‫تخيلوا ان هذا اللعيففن وصففل الى هذه النتايففج وطبقهففا منذعدة قرون )‬
‫وهناك بدا يستكمل مشاوراته مع ابليس واستكمال التصاميم الهندسيه‬
‫التىكان هفو مفن يضعهفا بكفل دقفه ‪ ..‬وبدا بتاسفيس قلعفه هرميفه هائلة‬
‫منيعففه واسففتوحى التصففميم المعماري لهففا مففن (النجمففه السففداسيه‬
‫السففرائيليه ) التففى ماهففى حقيقففة ال مثلثيففن اوهرميففن متداخليففن‬
‫متقاطعيفن ‪ ...‬كيفف ل وهفو مفن عاش مفع الفراعنفه وعرف مفن السفرار‬
‫والعجايب عن هذه الهرامات ماعجز العلم عن فهمه ‪ ...‬وجعل الهياكل‬
‫شفبيهه بالهرم الكفبر لكفل مفن الهرميفن او المثلثيفن ففى تناسفق عجيفب‬
‫وباشراف مفن ابليفس اللعيفن ‪ ......‬وليفس اختياره لهذا الشكفل لتاكيفد‬
‫ميراثفه اليهودى لنجمفة داوود السفرائيليه كمفا يدعفى اليهود انمفا لنفه‬
‫يعتمفد قانونفا عجيبفا مفن ضمفن قوانيفن مادتفه (وهفو الجمفع بيفن الضداد‬
‫للوصففول الى حالة اتزان نفسففى وتمركففز حول الذات المرادة ) انهففا‬
‫اللوهيه التى يحلم بها فكما جعل الله لكل شئ ضد وله المثل العلى‬
‫‪ ....‬اراد الدجال لنفسفه ذلك ووصفل الى نتايفج ودراسفات سفاعدته ففى‬
‫مخططاتفففه ‪ ...‬وكان مافعله لتحقيفففق ذلك هذا التوازن بيفففن الشكفففل‬
‫والمكان فتعارضيفة الشكفل كتعارضيفة المكان والنتيجفه (التقاء مثلثيفن‬
‫متعارضين ‪ +‬التقاء تيارين متضادين من المياة = حكمة علميه ‪ +‬حكمة‬
‫نفسفيه ) واليكفم التفصفيل الموجفز (حكمفه علميفه ‪ :‬توليفد طاقات هائله‬
‫لم يصل اليها البشر بعدواستغللها الستغلل المثل ‪ +‬حكمة نفسية ‪:‬‬
‫تحقيق توازن خاص فى نفسه هو يفهمه ) ومضى عبر القرون مرحلة‬
‫تاسففيس وبناء ضخمففه ‪ ......‬لقاعدة كانففت منطلقففا لهدافففه واطماعففه‬
‫‪ ......‬واخففذ يتنقففل مففن بلد الى اخففر يتعلم وينهففل مففن المعارف فوق‬
‫ماعلم وماعرف مفففن قبفففل ويجمفففع المال والمتاع حتفففى كان القرن‬
‫السادس عشر الميلدى ‪ .......‬وبدات المخططات والمؤمرات‬
‫الدجال رجل ثورى‬
‫انجلترا ‪ .....‬واولى الثورات‬
‫كانففت اوروبففا اولى البلد التففى توجففه اليهففا الدجال ليتعلم ويعلم ‪.....‬‬
‫وكانفت انجلترا البدايفه ‪ ..‬وكان الملك ادوارد الول هفو الهدف الول له‬

‫لينتقففم منففه لبنففى جلدتففه مففن اليهود ‪ ..‬فهذا الملك هففو اول مففن طرد‬
‫اليهود مفن بلده ‪ ......‬وبفد يؤسفس الخليفا والفرق السففريه لزرع بذور‬
‫الشقاق والفرقفففه بيفففن الملك وحكومتفففه ‪ ....‬وولى لذلك رجال اشداء‬
‫محنكون ممففن فتونوا بففه واقنعهففم بمبادئه وكان اقواهففم واشهرهففم‬
‫وشدهفم ولء له انذاك هفو مناسفح بفن اسفرائيل الذى كان ذراعفه اليمفن‬
‫‪ .....‬وتفففففم له مااراد ‪ :‬وانقسفففففم الشعفففففب النجليزى لول مرة الى‬
‫بروسفتانتيين وكاثوليفك ‪ .....‬ومفن ثفم انقسفم الفريفق البرسفتانتي الى‬
‫طايفتين ‪ :‬الملتزمين والمستقلين وبدات انجلترا عصرا طايفيا( اعتقد‬
‫ان اغلبكم يعرف ماحصل من تفاصيل لهذا النقسام وهذه الطائفيه )‬
‫عمومففا حانففت الفرصففة للتنفيففذ فقام مناسففح بففن اسففرائيل بتجنيففد‬
‫النجليزى المعارض اوليفففر كرومويففل ليطيففح بعرش الملك ‪ ....‬وليعلن‬
‫كروميل بالفعل نفسه السيد الحامى لنجلترا وذلك سنة ‪1653‬م تحت‬
‫سفيطرة كامله مفن الخليفا السفريه للدجال الذى غادر الى قلعتفه ليتابفع‬
‫ويخطط منها ‪........‬ليواصل ما بداه فى انجلترا‬
‫الثورة الفرنسيه ‪ ......‬ومبادئ الحريه‬
‫انتقفل عدوالله الى فرنسفا وبدء يخطفط لتنفيفذ مادار وخطفط له سفابقا‬
‫ولكفن ماحصفل ففى بريطانيفا كان محدود التاثيفر وهفو يريفد تاثيرا اكفبر‬
‫واوسففع ‪ ......‬فخطففط لقيام الثورة الفرنسففيه وجنففد لذلك رجله الفففذ‬
‫انذاك مايفر روتشيلد سفنة ‪1798‬م ليؤسفس مبادى الثورة (حريفه ‪ -‬اخفا ‪-‬‬
‫مسفاواة ) انهفا الثورة التفى راى انهفا الطريفق لحكفم هذا العالم بمادى‬
‫زائففه ليفس فيهفا مفن البريفق سفوى اسفمها وراى ان هذه المبادى هفى‬
‫مايبتغيفه العالم ‪ ....‬فلتكفن المبادى للعالم والسفيطرة له وبدء تحفت هذا‬
‫السفتار الجميفل الذى ليسفتطيع احفد ان يعارضفه يخرج الرجال والثوار‬
‫لحكففم البلد ثففم تخرج جيوشهففم لحكففم العالم تحففت هذه المبادى ويبدا‬
‫السفتعمار وسفلب خيرات الدول ‪ .......‬والهفم هفو تمهيفد الطريفق الى‬
‫القدس واسفتمرت الثورات والحروب وهذا اللعيفن يتنقفل مفن بلد لخفر‬
‫يزرع الخليفففففا ويوسفففففس الجمعيات السفففففريه والعلنيفففففه وكانفففففت‬
‫المفففففففففففففففففففففففففففففاسونيه هففى حكومففة العالم السففريه التففى بدء‬
‫يسففيطر منهففا على هذا العالم وحكامففه وعلمائيففه الدينيون والفكريون‬
‫والطبيعيون ولنا عودة الى هذا الموضوع مستقبل ‪ ........‬وبدات قلعته‬
‫اللعينه تكبر وتتسع وهو يضيف اليها كل يوم مهو جديد وحديث وبدات‬
‫سمعة مثلث برمودا تظهر شيئا فشئيا من القرن الثامن عشر الميلدى‬
‫واللعيفن يخطفط ويوسفس ويبنفى لحكومتفه ففى كفل مكان ‪.....‬والهدف‬
‫الفففففففففففففففففففقفففففففففففدس ‪ ...........‬وهفففى عنفففه بعيدة ان شاء الله‬
‫تعالى‬

‫القلعه الهرمية‬
‫مرحلة التاسيس والبناء‬
‫اود ان اعود قليل الى موضوع عابر قبففل التطرق الى دور الدجال فففى‬
‫الثورات ففى العالم ‪ .....‬وهفو ذكفر مرحلة البناء والتاسفيس لمقرحكمفه‬
‫وملكه ‪ ....‬انه كما يعلم الجميع ان عرش ابليس فى الماء او على الماء‬
‫‪ .....‬وهففو منطقففة لقاءه بالدجال اي فففى مثلث برمودة وهناك اتفقففا‬
‫اللعينان على بناء مدينه كما ذكرنا سابقا ‪ ...‬و قد اختار الدجال منطقة‬
‫التقاء التيارات الباردة بالتيارات الدافئه ممفا يسفاعد على توليفد طاقات‬
‫مذهله اذا اسفتغلها سفيكون لذلك اهميفه كفبري مسفتقبل ففى السفتفادة‬
‫منهفا بشكفل لم يخطفر على بال بشفر (والدراسفات الحديثفه اثبتفت ذلك‬
‫وتففم توليففد الطاقففه مففن التيارات المائيففة ‪ .....‬وكلكففم يعلم ذلك ولكففن‬
‫تخيلوا ان هذا اللعيففن وصففل الى هذه النتايففج وطبقهففا منذعدة قرون )‬
‫وهناك بدا يستكمل مشاوراته مع ابليس واستكمال التصاميم الهندسيه‬
‫التىكان هفو مفن يضعهفا بكفل دقفه ‪ ..‬وبدا بتاسفيس قلعفه هرميفه هائلة‬
‫منيعففه واسففتوحى التصففميم المعماري لهففا مففن (النجمففه السففداسيه‬
‫السففرائيليه ) التففى ماهففى حقيقففة ال مثلثيففن اوهرميففن متداخليففن‬
‫متقاطعيفن ‪ ...‬كيفف ل وهفو مفن عاش مفع الفراعنفه وعرف مفن السفرار‬
‫والعجايب عن هذه الهرامات ماعجز العلم عن فهمه ‪ ...‬وجعل الهياكل‬
‫شفبيهه بالهرم الكفبر لكفل مفن الهرميفن او المثلثيفن ففى تناسفق عجيفب‬
‫وباشراف مفن ابليفس اللعيفن ‪ ......‬وليفس اختياره لهذا الشكفل لتاكيفد‬
‫ميراثفه اليهودى لنجمفة داوود السفرائيليه كمفا يدعفى اليهود انمفا لنفه‬
‫يعتمفد قانونفا عجيبفا مفن ضمفن قوانيفن مادتفه (وهفو الجمفع بيفن الضداد‬
‫للوصففول الى حالة اتزان نفسففى وتمركففز حول الذات المرادة ) انهففا‬
‫اللوهيه التى يحلم بها فكما جعل الله لكل شئ ضد وله المثل العلى‬
‫‪ ....‬اراد الدجال لنفسفه ذلك ووصفل الى نتايفج ودراسفات سفاعدته ففى‬
‫مخططاتفففه ‪ ...‬وكان مافعله لتحقيفففق ذلك هذا التوازن بيفففن الشكفففل‬
‫والمكان فتعارضيفة الشكفل كتعارضيفة المكان والنتيجفه (التقاء مثلثيفن‬
‫متعارضين ‪ +‬التقاء تيارين متضادين من المياة = حكمة علميه ‪ +‬حكمة‬
‫نفسفيه ) واليكفم التفصفيل الموجفز (حكمفه علميفه ‪ :‬توليفد طاقات هائله‬
‫لم يصل اليها البشر بعدواستغللها الستغلل المثل ‪ +‬حكمة نفسية ‪:‬‬
‫تحقيق توازن خاص فى نفسه هو يفهمه ) ومضى عبر القرون مرحلة‬
‫تاسففيس وبناء ضخمففه ‪ ......‬لقاعدة كانففت منطلقففا لهدافففه واطماعففه‬
‫‪ ......‬واخففذ يتنقففل مففن بلد الى اخففر يتعلم وينهففل مففن المعارف فوق‬
‫ماعلم وماعرف مفففن قبفففل ويجمفففع المال والمتاع حتفففى كان القرن‬
‫السادس عشر الميلدى ‪ .......‬وبدات المخططات والمؤمرات‬
‫الدجال ‪ ......‬وثورة العلم‬
‫لدجال وقلعة العلوم اللعينه‬
‫الحقيقمة ان هذا الدجال وصمل الى ماوصمل اليمه ممن علوم ومعارف بمشيئه ال تعالى اول ثمم بمما قام بمه ممن‬
‫جولت ورحلت عمبر عمره الطويمل واكتممل له مما اراد بلقاءه عدو ال ابليمس ‪ ....‬وان كان يرى فمى نفسمه‬
‫عالما متكبرا وذلك منذ لقاءه موسى عليه السلم ورده عليه بكل استعل قال تعالى(بصرت بما لم تبصروا به‬
‫) ‪ .....‬ومنذ انشا الدجال قلعته الهرميه وهو يخطط ويصنع ويخترع كل جديد وقلعته تزداد اتساعا وعلوما‬
‫وكلمما تقدممت البشريمه وعلومهما ‪ 20‬عامما يكون همو سمابقا لهمم ‪ 100‬عامما ان الدجال ورجاله وصملوا الى‬

‫مرحلة علميمه جباره وذلك بطرق علميمه طمبيعيه واكتشافات لنواع الطاقات المختلفمه لم يفكمر بهما او يصمل‬
‫اليهما علماء اليوم بمل ليتخيلونهما وربمما ينكرونهما لعدم وصمول عقليتهمم الى مجرد التفكيمر فيهما ( وهذا ممن‬
‫الطبيعى وربما ان منا من سوف يجادل الن ويعترض عندما نسوقها ولكن لو عدنا الى الخلف قليل لوجدنا‬
‫ان المر طبيعى لنه عندما اعلن غليليو ان الشمس مركز الكون عارضه علماء زمانه بل وقتل وثبت صدق‬
‫كلممه فيمما بعمد ‪ ...‬وغيره الكثيمر ولو عدنما الى مجتمعاتنما بمل واهلينما قبمل ‪ 50‬عامما وقلنما انمه يمكمن ان نرى‬
‫صورة شخص ما فى جهاز هو التلفاز وهو فى اقصى الدنيا لما صدقوا وقالوا انها سحر او من المعجزات‬
‫‪ ...‬بل انه كان من المستحيل ان يصدق احد ان النسان وصل سطح القمر قبل ‪ 40‬عاما ‪ ..‬ولما نذهب بعيدا‬
‫وكتاب ال بين ايدينا وحقايقه التى تثبت كل يوم وكذب بها كفار قريش بل وكفرة العصور بعدهم الى يومنا‬
‫هذا ‪ ....‬ان ما اقصد فقط هو ان ماوصل اليه هذا اللعين من حقايق ليست مستحيله بل ان اغلبها مما اخبرنا‬
‫بمه رسمولنا الكريمم صملى ال عليمه وسملم ممن انمه يفتمن بهما الناس فلتسمتغربوا ولنتابمع حديثنما ) ان الدجال‬
‫وصمل فمى اكتشافاتمه واختراعاتمه واعماله مبلغما تجاوز كمل كشوف الماده والطاقمه الحديثمه والمعروفمه فمى‬
‫عالمنما ‪ ....‬لن اقول الن همى حقايمق ولكمن دعونما نتخيمل فقمط ماذا وصمل اليمه ولعمل ممن بيمن ممن يطالعون‬
‫موضوعنمممممما مممممممن العارفيممممممن مممممممن يناقشنمممممما ونناقشممممممه فيهمممممما مسممممممتقبل فماذا وصممممممل اليممممممه‬
‫‪ -1‬لقممد تحكممم فممى سممرعة الرياح باجهزة اشعاعيممه تبطممى مممن حركممة الريممح بسممرعات وطاقات مختلفممه‬
‫‪ -2‬لقد تحكم فى الذبذبات واخترع اجهزة ومحركات ضخمه وجباره بل صوت او بصوت هادى دون ضجيج‬
‫‪ -3‬اخترع اجهزة اشعاعيممه تلون الهواء بالون الذى يريممد واجهزة اخري تضممع حوايممط هلميممه فممى الهواء‬
‫كالواح الزجاج‬
‫‪ -4‬اخترع مايشبمه الطواحيمن الهوائيمة ذات مجالت كهرومغناطيسميه شافطمه وجاذبمه لدرجمة امكانيمة جذب‬
‫سممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممفن او طائرات للسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممتيل عليهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫‪ -5‬لقمد اسمتغل اربمع انواع ممن الطاقات اسمتغلل امثمل ‪ :‬الطاقمه الشمسميه والهوايئه والحراريمه ( فمى البحار‬
‫والمحيطات ) والطاقم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه المائيم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه‬
‫‪-6‬وصمل الى طاقمة الندماج النووى التمى تعنمى محاكاة التفاعلت التمى تحصمل داخمل الشممس وهمى الطاقمه‬
‫الناتجه عن اندماج نواتى عنصرين او عنصر لتكوين عنصر جديد بمواصفات وطاقات جديده ‪ ....‬ونحن الى‬
‫الن كبشمممممممممممممممممممممر لزلنممممممممممممممممممممما نفكمممممممممممممممممممممر وندرس بناء مفاعلت اندماجيمممممممممممممممممممممه‬
‫‪ -7‬لقممد توصممل منممذ زمممن بعيممد الى القدرة على التحكممم بكميات المطممر المطممر او مايسمممى حاليمما بالمطار‬
‫الصم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممطناعيه‬
‫‪ -8‬ان نظريمه الوتريمه همى ممن اهمم مايدرس هذا اللعيمن ويحاول الوصمول اليمه وربمما يكون وصمل الى مبتغاة‬
‫وال اعلم وهممى نظريممه خطيره وقممد قرات وانمما وال لاذكممر اهممو فممى هذا المنتدى ام غيره ان احممد العلماء‬
‫الباكسمتانيين قمد وصمل او يدرس ل اذكمر هذه النظريمه وان اسمامة بمن لدن كان مممن درسموها على يديمه ثمم‬
‫اختفمى او ل ادرى ذهمب الى امريكما ( بلد العمم سمام ‪ ..‬واتسمال لماذا لم يبقمى او يذهمب الى اى بلد اخمر اترك‬
‫الجواب لكمم ) وهمى تعتممد نقمل الشياء ممن مكان الى اخمر كمما حصمل فمى قصمة سمليمان عليمه السملم وسموف‬
‫نعود الى مناقشتها لحقا ان احببتم اننا هنا نتحدث عن المهم وال ماوصل اليه اكبر واعظم ويسبقنا بمئات‬
‫السممنين وكلممما وصممل العلماء الى اختراع او جهاز يكون هممو وصممل وعلماؤة الى جهاز اخممر يمكنممه شله‬
‫والتحكمم فيمه ‪ .....‬انمه دايمما يحاول الوصمول الى مما يفتمن بمه الناس ويثبمت بمه الوهيتمه عنمد خروجمه ‪...‬انهما‬
‫حلمه وهدفه الكبر لعنه ال‬
‫اكتمال البناء وبدء تاسيس القواعد‬
‫مدينة الدجال تصميم فريد‬
‫ان مدينةاو ممل كة اودولة الدجال ال تى اكمتفل له بناهفا ذات منظفر فريفد‬
‫وعجيفب وبهفا قطاعات هايله على هيئة اهرامات متداخله يمكفن لهفا ان‬
‫تنتقفل ففى اى لحظفة مفن اللحظات وكانهفا غواصفة هائله (وكانهفا منظفر‬
‫لحفد الفلم الهوليوديفه ‪ .....‬والتفى لن تصفدقوا انفه مفن مؤسفيسيها بفل‬
‫ومن مؤلفى افلمها كيف ل وهو يعيشها واقعا ‪ ....‬ولنا عوده الى هذا‬
‫الموضوع فففى حينففه ) وجزء مففن هذه القلعففه ظاهففر للعيان فوق الماء‬

‫ولكنه محاط بخطوط دفاعيه رهيبه منها مجال كهرومغناطيسي وقوى‬
‫تعمفل كشفاطات يمكنهفا اقتناص وخطفف اى شفئ مهمفا كان حجمفه ‪..‬‬
‫وكل ذلك لنه يخشي ان تدخل اي مركبه سواء سفينه او طائره فترى‬
‫كفل شفئ بسفهوله وقفد زود الدجال كفل هذه القلع بكفل وسفائل الترف‬
‫والمت عه فى عالم ساحر وهذه القل عه او القلع ان صح الت عبير لتح يط‬
‫بمثلث برموده كله امفا تحفت الماء يوجفد الجزء الكفبر مفن هذه الدولة او‬
‫المدينففه على مسففاحة تقارب ‪ 350‬كيلومترا مربعففا ( علمففا ان مسففاحة‬
‫مثلث برموده الوهمفى الشكفل تبلغ حوالى ‪ 770‬الف كيلو متفر مربعفا )‬
‫وربمفا كان بلمتداد كله حتفى قريبفا جدا مفن شواطفئ ميامفى بفلوريدا‬
‫‪ .....‬وقليل من هذه القلع مفتوحه وتتنفس الهواء العادى خاصة التى‬
‫فوق سففطح الماء ولكففن الغالبيففة العظماء سففواء مافوق او تحففت الماء‬
‫مغلقفه والضاءة صفناعيه والتنففس يتفم بضفخ الكسفجين باسفلوب فنفى‬
‫راقفى جدا ( تخيلوا هذا مقارنفه باسفلوب ضفخ الكسفجين ففى الطائرات‬
‫‪ .....‬و سوف ترون الفرق ) و قد زودها بكميات ش به ثابته من الطاقات‬
‫المختلفففه سففواء الكهربائيففه او المغناطيسففيه او الحراريففه او او او ‪....‬‬
‫لكفل اغراضفه ‪ ....‬لقفد سفخر الضوء وفهفم اسفرار البصفار وتوصفل الى‬
‫اسفرار المغناطيسفيه والجاذبيفه وصفناعة اجهزه حسفاسه على مسفتوى‬
‫الجزئ وهفو اصفغر مادة ففى الذره ‪........‬لقفد اسفتطاع دمفج قوى عديده‬
‫فى بعضها واستطاع توليد جاذبيات صناعيه هائله يمكن من خللها شل‬
‫حركففة اى اجهزة معدنيففه ‪ ( ......‬اعتقففد انكففم قراتففم نظريات انشتايففن‬
‫اليهودى اللعيفن ‪ ....‬اذا اطلعتفم على بعفض تصفوراته التفى لزالت قيفد‬
‫الدراسفففة والبحفففث ومنهفففا بحفففر الشعاعات المتسفففاقطه على الرض‬
‫كالشلل وانفه عنفد اصفطدام جسفيماتها بالرض بسفرعات عظيمفه يفجفر‬
‫عوالم جديده مففن القوى والمجالت ‪ ....‬وتصففوره عففن امكانيففة التنقففل‬
‫عففبر او على الشعففه الضوئيففه ‪ ....‬انهففا نظريات بشريففه وصففل واثبففت‬
‫وطبق معظمها بل كان سابقا للنسانيه فيها ) ؟‬
‫مقر القياده‬
‫ان للدجال قلعففة هرميففه الشكففل خاصففة جدا وسففريه للغايففه ليعلم بهففا‬
‫غيره تحسبا لية ظروف او طوارئ غير متوقعه وبها غرفة تحكم خاصة‬
‫يمكنففه تدميففر بقيففة الجزاء الخرى للمدينففه عنففد حدوث اى طارئ او‬
‫هجوم مبا غت لل ستيل علي ها و هو ا مر م ستبعد عنده الا نه جبان رعد يد‬
‫‪ ...‬ومفن وصفل الى مدينتفه دون اذن منفه ولو بالخطفا او اطلع على مفا‬
‫ليسمح له به لى سبب فالحكم هو من راى ليخرج ولو ان يكون مجرد‬
‫مجرد قطعففة غيار ادميففه بالداخففل ( كمففا يحدث لحالت الختفاء التامففه‬
‫لط قم ال سفن او الطائرات ال تى ت مر بالمنط قه وكل كم يعرف او سمع‬
‫بذلك ) او مجرد جسففد يتلبسففه شيطان قوى مففن اعوان ابليففس ويخرج‬
‫بهفا للعالم ليفتنهفم ( مثلمفا حدث لكوبر فيلد السفاحر المريكفى الشهيفر‬
‫‪ ....‬ولنففففففففففففففففففا عودة الى الحديففففففففففففففففففث عنففففففففففففففففففه )؟‬
‫اللغه واسلوب التخاطب والتعارف‬
‫ان الدجال لعنففففه الله كمففففا ذكرنففففا طاف بقاع الرض وتعلم لغاتهففففا‬
‫المختلففه واتقنهفا الحديفث منهفا والقديفم الموجودة والبائده ‪ ......‬مفن‬
‫هنفا قام مفع مجموعفة مفن علماء الصفوتيات بتنظيفم لغفة خاصفة بشعبفه‬

‫وحكوم ته بو حى الل غة ال سنسكريتيه القدي مه وبذلك ا صبحت ل غة شفرة‬
‫بينهم فلة التقى رجلن ليعرف احدهما الخر من رجاله او شعبه فهى‬
‫علمفة دالة بينهفم ‪ .....‬بفل ان ابواب مملكتفه لتفتفح ال بعفد التاكفد مفن‬
‫هوية الدخال بهذه الشفره زيادة فى الحرص ‪ .....‬وذلك كله اضافة الى‬
‫اتقان لغات العالم المختلفففه سففواء كانففت لغففة واحدة او اكثففر للفرد‬
‫الواحد‬
‫وسائل التنقل‬
‫ان وسفائل التنقفل الداخليفه يمكفن تخيلهفا تسفبقنا بمئات السفنين ولكفم‬
‫ان تقيسوها بارقى وسايل النقل الحاليه واترك الخيال مفتوح امامكم‬
‫‪ .....‬اما وسائل التنقل الخارجيه فهى تقنية تسبقنا بالف السنين ان‬
‫صح التعبير وسوف نفرد لها موضوعا خاصا فى القادم القريب‬
‫تاسيس قواعد جديده‬
‫بعد ان تم له ما اراد واكتملت المدينه او مركز القياده فى برموده بات‬
‫مرحلة تاسففيس قواعففد اخرى ومراكففز جديدة لتكويففن شبكففه متكاملة‬
‫للسففيطرة على هذا العالم مففن قرب ‪ ...‬وكلهففا غالبففا تحففت الماء فففى‬
‫البحار ودايمفا مايختار مناطفق تكون بشكفل مثلثات ‪ ......‬وكانفت اولهفا‬
‫فى المنطقة القطبية الجنوبيه ‪ .....‬ثم فى مياه الخليج الجديد مقابل‬
‫سفواحل الرجنتيفن ‪ .....‬وواحدة بمنطقفة المثلث الذهفبى شرقفى اسفيا‬
‫‪ .....‬والخيرة فففى المنطقففة القطففبيه الشماليففه ‪ .................‬وكلهففا‬
‫لهداف معينفه وخطفط يرسفمها هفو ويختار مواقفع يحتاجهفا هفو ورجاله‬
‫مسفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففتقبل‬
‫وقفه مع العلم الحديث وبرموده‬
‫لقفد اطلقفت اقمار صفناعيه فوق برموده وكانفت كفل الصفور المرسفله‬
‫مشوشففه ‪ .....‬النففه تففم التقاط صففورة واحدة فقففط اظهرت كتله مففن‬
‫اليابسفه غيفر واضحفة المعالم ولمفا تفم التركيفز على اعادتهفا بدقفة اشفد‬
‫وضوحفا كانفت كفل الصفور مشوشفه وغيفر واضحفه كليفا ‪ ....‬ممفا يفد ان‬
‫الدجال يمتلك اجهزة رهيبففه يصففل مدى تاثيرهففا الى القدرة على شففل‬
‫امكانيات القمار الصفناعيه بفل ومسفح اشرطفة التسفجيل بهفا ‪ .....‬وبعفد‬
‫عدة محاولت صرح البريفي سور و ين ميشيجيان بقوله ( ن حن امام قوة‬
‫هائله وعظيمفه وبلحدود واننفا ل نعلم عنهفا شيئا على الطلق ‪) .......‬‬
‫بعد ها اوق فت البحاث والدرا سات الر سميه بالقمار ال صطناعيه وذلك‬
‫باوامففر مففن الحكومففة المريكيففه التففى تعاملت مففع الموضوع على انففه‬
‫محاط بالسريه لسباب امنيه وعسكريه‬
‫صور لمثلث برمودا‬

‫صورة تمثل حدود وموقع مثلث برمودا‬

‫صورة يمثل تغير حدود برمودا في السنة‬

‫يقول العلماء ان هناك منطممق مثلثات مغناطيسمميه عديدة فممى العالم وهممى شبيهممة بممبرمودا وظواهرهمما وقممد‬
‫حددوها كما هو فى الصورة وقد تحدثنا عن تاسيس الدجال قواعد عديده اخرى فى العالم‬
‫اسلوب الحياه فى قلع الدجال‬
‫الحياه فى قلع الدجال‬

‫الحقيقفه لقفد فات على ان اذكفر لكفم نمفط العيفش والتعامفل ففى قلع‬
‫الدجال ‪ ....‬ان مدينففة هذا اللعيففن او قلعففه مقسففمه مففن الداخففل الى‬
‫احياء كلهفففففا فيلت للسفففففكن وعلى اعلى قدر مفففففن الترف وشوارع‬
‫ومطارات ومعامفففل ‪ .....‬ومؤانفففى لبحار السففففن او انطلق المركبات‬
‫( وهفى مركبات جوبرمائيفه اى تعمفل كغواصفات وكطائرات ففى نففس‬
‫الو قت) ‪ .....‬وما هو منف صل عن ها مت صله ببعض ها باقن يه وانفاق عجي به‬
‫وهذه المناطفق بالذات كلهفا مغلقفه تمامفا ول يصفل اليفه ضوء الشمفس‬
‫كما سبق وذكرنا وهى فى قمة الترف‬
‫العلقات السريه‬
‫ان مفن يسفكن هذه القلع مفن اتباع الدجال ففى غالبيتهفم بفل اكثرهفم‬
‫ولدوا ونشاوا فيهففا ‪ ...‬ولتوجففد اسففر هناك فالحياة بوهيميففه والنسففاء‬
‫مشاع‪ ....‬كيففف ل وهففو اول مففن روج بيففن المريكييففن ان بقاء البنففت‬
‫عذراء يسبب الصابة بالسرطان لذلك يجب التخلص من العذرية بسرعه‬
‫‪ ....‬والطفال مففن الولد او البنات هففم اولد وبنات الرب ‪ .....‬فلابوة‬
‫ولامومففه وذلك ان الطفففل حيففن يولد ياخذونففه مففن امففه فهففو بالطبففع‬
‫ليعرف له اب ويضعونفه ففى اماكفن عامفه لتربيتفه وتنشيتفه حتفى يبلغ‬
‫عشفففر سفففنوات ينتقفففل بعدهفففا الى مرخلة اخري تكون فيهفففا التربيفففه‬
‫عسفكريه او شبفه عسفكريه ويتلقفى الطففل علومفه بمفا يناسفب عقليتفه‬
‫وكففل فففى المجال الذى يصففلح له ويفيففد فيففه ويظففل المهففم فففى هذه‬
‫التربيففه هففو كره السففلم والمسففلمين وان افضففل واسففهل الطرق‬
‫وامتعاها هو نساء المسلمين ‪ ....‬فالدجال يريد الطفال ويريد اليكون‬
‫لهفم انتماء او توجفه ال لمفن سفاعدهم على الحياة ورباهفم فهفو الههفم‬
‫وهو كل شئ لهم ‪...‬وال فان حياة البوهيميه ونزع الطفال من ذويهم‬
‫شئ ليرضاه دين ول مله ‪ ...‬ول اي تشريع وضعى على وجه الرض ال‬
‫الشيوعيفه وهفو المذهفب الذى اخترعفه واسفسه لعنفه الله وهكذا يعيفش‬
‫الدجال مع شعبه ذكور واناث فى انحطاط جنسى تترفع عنه الحيوانات‬
‫وتظففل قلعففة الدجال الهرميففه وملحقاتهففا درة فريدة هندسففيا غريبففة‬
‫التراكيفب متقنفة العمفل ‪ .....‬ولكفن ففى الشفر وللشفر ‪ .....‬لعنفه الله فل‬
‫شى فيها للخير اطلقا حتى نمط الحياه‬
‫الدجال ‪ .........‬هل عرف اسرار الهرام‬

‫الدجال واسرار الماء ‪‍‍.......‬؟؟؟؟؟؟‬
‫ان الدجال منمذ نشاتمه وهمو فمى الصمغر كان فمى الجزيرة محاط بالماء واول ماغادرهما ابحارا فمى الماء ‪....‬‬
‫وممن هنما كان اولع وبرع فمى حمب الماء والتعاممل معمه ‪ .....‬لذا فهمو اول ممن انتبهوا الى ان الرض ماهمى‬
‫اليابسة قليلة امام ماء المحيط ‪ ....‬وللستفاده من كل هذه المساحه والمناطق المايئة لبد من اسلوب علمى‬
‫للتعامل مع الماء خاصة عند الغطس ‪............‬ان الضغط الجوي عند سطح الما ‪14.6‬رطل ‪/‬بوصة مربعه‬
‫مممن الجسممم ‪ .....‬ووهذا هممو ضغممط الهواء وعنممد الغوص فممى الماء يزداد ضغطمما جويمما واحدا ‪ 33 /‬قدممما ‪..‬‬
‫ويصممل الى ‪150‬ضغطمما عنممد ‪5000‬قدم وهذا يمنممع النسممان مممن التنفممس ولو تزود ببدلة الغوص العاديممه )‬
‫وعندممما اخترع البشممر كرة العماق ومممن ثممم الغواصممات ليصمملوا الى اعماق ‪1000‬قدم فممى ظروف رؤيممة‬
‫وحركة محدوده كان االدجال اللعين وصل الى ‪ 2000‬و ‪ 3000‬قدم ليس ذلك فحسب بل اقام مملكته ومدينته‬
‫وقلعمه العلميمه ‪ ...‬وكان ممع رجاله وعلماءه العباقرة فمى مختمبرات متحركمه لهما نوافمذ زجاجيمه ومداخممل‬
‫ومخارج معادلة الضغممط ومناطممق انطلق ووصممول لمركباتممه المتطورة‪ ...........‬ان هذا اللعيممن ادرك مبكرا‬
‫(بسمبب ماعطاه ال ممن علم ممن خلل اسمفاره وطول عمره ) هذه الحقايمق وهمى ان الماء يغطمى ‪ %70‬ممن‬
‫مسمماحة الرض ‪ ..‬وان الشمممس هممى ايضمما اكممبر مصممدر للطاقممه الواردة الى الرض وبالذات الكامنممة فممى‬
‫المحيطات ‪ .....‬فكان مممن اهممم مابدا بممه توليممد الطاقممه مممن امواج المحيطات والبحار وحركممة المممد والجزر‬
‫واسممتغلل مناطممق البرزخ معتمدا فكرة ( لتزال نظريممه لدى البشممر وان كانممت هناك محاولت جادة لثباتهمما‬
‫والسمتفاده منهما على المسمتويات النتاجيمه للطاقمه )وهذه الفكره همى ان كميمه كمبيره ممن الماء تسمقط ممن‬
‫مسمافه صمغيرة تولد نفمس المقدار ممن الطاقمة الناتجمه ممن سمقوط كميمه صمغيرة ممن الماء ممن ارتفاع كمبير‬
‫‪.....‬ومنذ اكثر ممن قرن اويزيدولدالدجا الكهرباء ممن المواج وحركتها ( بينما اول مولد اقتصادى للكهرباء‬
‫انتجته النرويج سنة ‪1968‬م وكانت قدرته ‪ 850‬كيلو واط ) وكان اول من ادرك ان الطاقة يمكن توليدها من‬
‫حركتمى الممد والجزر لمواج وهمى نظرة اثبتمت وطبقمت لدى البشريمة فمى العشريمن سمنة الماضيمه وتقول ان‬
‫الطاقة المولدة من قوة المد والجزر تتناسب مع مربع مساحة المياة بمعنى ان مدا يغطى مساحة ‪9‬م مربعه‬
‫يولد ‪ 27‬ضعفما ممن الطاقمه المسمتمدة ممن ممد يغطمى ثلثمة امتار ‪ .......‬لقمد اسمتغل كمل مايمكنمه ممن مصمادر‬
‫للطاقه توفرت لديه وبرع وانجز ماسبق به عالمنا بقرنيين من الزمان‬
‫لماذا اختار الشكل الهرمى فى بناء قلعه ؟؟‬
‫لقد سبق وذكرنا ان هذا اللعين عاش فى مصر وتعلم ودرس فيها قبل بعثة موسى عليه السلم وكان الشئ‬
‫المهمم الذى تعلممه ممن بعمض الكهنمه همو ان الهرام والهرم الكمبر بالذات مسمتودع علوم ومعارف واسمرار‬
‫كثيره‪....‬وعلم الدجال قبل ان يعلم البشر فى عصرنا الحديث الكثير عن الهرم الكبر يقول العالم الفرنسي‬
‫‪M.CARY .BOVIS‬‬
‫كاري بوفيس‬
‫(ان البنيمة المشيدة بالنسمب الصمحيحه لنسمب الهرم الكمبر اذا مابنيمت ووضعمت بنفمس السملوب والطريقمه‬
‫على المحور المغناطيسمي الواصمل ممن الشمال الى الجنوب المغناطيسميين فانمه يولد مجالت ممن الطاقمه اقمل‬
‫مايري من مؤثراتها ‪ :‬تحنيط اللحم وحفظ الطعمه وتنقية المياه ونمو النباتات وسرعة تلقيح الزهور ‪) ,,,,,‬‬
‫وقد اثبت ذلك علمياببناء هرم صغير ارتاعه من الرض قدمان ونصف ووضع بداخله وتحت القمة مباشرة‬
‫قطمة ميتمه وضعهما فمى المثلث العلى ممن الهلرم وهمو نفمس ارتفاع غرفمة الملك فمى الهرم الكمبر ووجمد ان‬
‫جثة القطه لم تتحلل فقد جفت ولم تتحلل ولم تتعفن واصبحت كالمومياء وقام بتجارب اخري ليتسع المجال‬
‫لذكرهما ‪ ,,,,,,,,,,,,,‬المهمم ان الدجال عرف كمل ذلك منمذ ميات السمنين ان اي كايمن حمى يموت فمى الهرم وفمى‬
‫نفس الموقع اى غرفة الملك لن يتعفن انما يجف فقط كانما حنط ذاتيا‪ ...‬وقد عرف انه لحدوث اى ظاهرة ما‬
‫لبد من معرفة الطريقة التى تحدث بها ‪ .....‬ووصل الى ان كل ذلك بسب مجالت الطاقه والكهرومغناطيسيه‬
‫واشعممة جاممما والشعممة الكونيممه ووووووووو‪......‬والكثيممر مممما ليزال العلم يقممف حايرا امامممه فممى عصممرنا‬
‫الحديمث ‪ ...........‬وممن هنما كانمت العلقمه التمى اسمتحدثها وجمهما هذا اللعيمن بوجود الهرامات فمى او على‬
‫الماء تعنى اجتماع القوة الرهيبة للطاقه ‪+‬رحيق الحياة وسرها‬
‫متى عرف العالم مثلث برموده ؟؟‬

‫اختفاء سرب طائرات والسفينة سيكلوب سنة ‪1945‬م‬
‫الحقيقفة ان قاموس اللغفة النجليزيفه والعالم لم يعرف مسفطلح مثلث‬
‫برمودة ال فففى العام ‪ 1945‬م ولذلك قصففة مشهوره نوردهففا باختصففار‬
‫وهففى لسففرب يتكون مففن ‪ 5‬طائرات مقاتله تابعففة للبحريففة المريكيففة‬
‫اقلعفت مفن مفن قاعدة لوديرديفل ففى طلعفة تدريبيفة ففى اجواء ممتازة‬
‫وبعد فترة من اقلعهم افادوا القاعدة ان اجهزتهم لتعمل بشكل جيد‬
‫وبالذات البوصفلة الملحيفة ثفم انقطعفت جميفع التصفالت مفع الطائرات‬
‫‪....‬فتفم توجيفه طائرة مففن طراز مارتيففن للبحففث عنهففم وبعففد عشريففن‬
‫دقيقه انقطع التصال معها ولم يعثر لحقا على اى اثر لهذه الطائرات‬
‫السففت ول على طواقمهففا السففبعه والعشريففن الذيففن كانوا على متنهففا‬
‫‪ .....‬ومن هنا ظهر مصطلح مثلث الرعب برمودا ‪ ......‬وبدات النظريات‬
‫والتحاليففل وكانففت اولهففا نظريففة الحقول المغناطيسففية المجهولة لن‬
‫اجهزة الملحففففة والقياس قفففد تاثرت بحقول غيففففر معلومففففه وتوالت‬
‫الكوارث على سففلح البحريففة المريكففى دمره الله فقففد اختفففت ايضففا‬
‫الناقلة الميريكيفة الضخمفة التابعفة لسفلح البحريفة ووزنهفا ‪20000‬طفن‬
‫واسففمها سففيكلوب وعدد بحارتهففا ‪ 309‬شخصففا وكان اختفاهففا دون اى‬
‫سابق انذار او سبب او حتى اشارة استغاثة من طاقمها او حتى وجود‬
‫اى اثر لحطامها او سقوطها‬
‫‍تعددت السماء والمثلث واحد‬
‫لقفد اصفبح مثلث برمودا كالموت لمريكفا (زادهفا الله هلكفا ) فكفل يوم‬
‫يسفمونه باسفم ويعللون له سفببا مرة مثلث الشيطان ‪ ...‬ومثلث الموت‬
‫‪ ....‬ومقفبرة الطلسفي وزادت عمليات الختفاء فيفه دون سفبب او علة‬
‫نذكر اهم ماحصل منها حديثا‬
‫‪ -1‬سفففينة اميريكففة للشحففن هففى ( ماريففن سففلفاركوين ) سففنه ‪1963‬‬
‫طولهففففففففففا ‪ 130‬م دون اسففففففففففتغاثة او اثففففففففففر لحطامهففففففففففا‬
‫‪ -2‬طائرة شحن‬
‫‪C132‬‬
‫فففففففففففففففففففففففففى نفففففففففففففففففففففففففس العام ايضففففففففففففففففففففففففا‬
‫‪-3‬طائرة الشحن العسكرية‬
‫‪yc-122‬‬
‫سففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففنه ‪1967‬م‬
‫‪-4‬طائرة الشحفن الفرنسفية الضخمفة ميلتون باتريدس بكفل مفن عليهفا‬
‫دون اثففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففر‬
‫‪ -5‬سفينة الشحن اللمانية انيتا ووزنها ‪ 22000‬طن بطاقمها البالغ ‪32‬‬
‫بحارا‬
‫‪-6‬اختفت طايرة حربية اميريكية على بعد ‪900‬ميل جنوب جزر ازوريس‬
‫بامريكفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففا‬

‫ولتزال حوادث الختفاءللمراكففب والطائرات الصففغيرة تتوالى ‪ ....‬امففا‬
‫الطائرات العسكرية والمدنيه وسفن الشحن الدولية فقد تجنبت تماما‬
‫العبور او القتراب من المثلث نهائيا‬
‫من وراء مايحدث فى برموده‬
‫نظريات حول مايحصل فى برمودا‬
‫الحقيقممة لقممد بدات الجامعات والمراكممز العلميممه ابحاثهمما ودراسممتها وذلك للوصممول الى الحلول ان لم تكممن‬
‫الحقايممق الواقعيممه ‪........‬وبدات الكتممب والبحاث تنشممر بيممن مؤيممد ومعارض لمافيهمما ‪.....‬ومنهمما لمممن اراد‬
‫الطلع عليهم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫‪ el tringulo de les bermudas‬وهو لستاذ جامعى اسمه بيرليتيز واسم الكتاب بالعربيه مثلث برمودا‬
‫‪...‬وله مولفات اخري وهنما ايضما اربعمه كتمب للمفكمر ( جوهانسمن بوتلر ) وهمى (اسمرع ممن المصمعد ‪....‬‬
‫ورحله فممى البديممه وحلم النسممانيه ‪........‬وقفزة الزمممن ‪) ....‬؟؟ وكانممت اكثممر الجامعات المريكيممه اهتماممما‬
‫بالموضوع همى جامعمة كلورادوا التمى قدممت ابحاث ودراسمات شملت ايضما موضوع الطباق الطائرة وهمى‬
‫موضوعنا اليوم ‪......‬وغيرها الكثير من الكتب والبحاث والدراسات ‪..‬وكان اهم ما ظهر من نظريات نتيجة‬
‫لذلك مايلى‬
‫‪-1‬وجود اختلل فى مجال الجاذبية ‪.....‬ولكن لم يستطع احد اثبات ذلك ‪....‬؟‬
‫‪-2‬نظريممة للعالم المريكممى ايفان سمماندرسون تقول ان الختفات ناشئيممة عممن دوامات او نقممط عقديممة لن‬
‫المنطقممممممة مكان التقاء تيارات حارة وباردة وحركممممممة هذه القوى المتعارضممممممة تودى الى احداث دوامات‬
‫مغناطيسميه ‪ ....‬ولكمن ولكمن ثبمت فشلهما لعدة امور واهمهما لماذا يتمم العثور على كثيمر ممن السمفن فمى هذه‬
‫المناطق بعد فترات ليست بالقصيرة وليس عليه احد من بحارتها وليوجد لهم اثر ( الحقيقة لم نتطرق لهذا‬
‫الموضوع عمن العثور على بعمض السمفن بكمل مافيمه ولكمن دون حارتهما وذلك لضيمق الوقمت ونعود اليهما عنمد‬
‫مناقشة المر مستقبل وهناك مايثبت ذلك )‪.....‬؟‬
‫‪-3‬نظريه حديثة تقول ان كل ذلك هو الرواح المعذبه للزنوج المظلومين الذين كانوا يرمون فى المنطقه ايام‬
‫العبوديمه ‪....‬وصماحب النظريمه عالم بريطانمى اسممه كينيمث ماكول واسمماها (تناذر الممس ) ولهذه النظريمه‬
‫سمبب نعود اليمه لحقما ان احببتمم ‪....‬وذهمب قمس اسممه اومانمد الى منطقمة برمودة فمى منطقمة امنمه ليرقمى‬
‫المنطقمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة ‪ ....‬ولكم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن دون فايدة‬
‫‪ -4‬ظهرت اخيرا نظريمممة وجود التفاف فمممى متصمممل الزممممن ) يقود الى زممممن بعدى اخمممر ‪ ......‬او مايعرف‬
‫بانشقاق جدار الزمممن ‪ ....‬ولم تثبممت ولن يتممم اثباتهمما (كممل هذه النظريات تطرقممت لهمما السممينما المريكيممه‬
‫‪......) ....‬؟‬
‫‪ -5‬اقدم النظريات كان لعالم اوروبممى يعتقممد فيممه ان قارة اطلنطممس قممد غرقممت هناك وان سممبب مايحدث هممو‬
‫مصادر الطاقة التى كان يستخدمها سكان القارة‬
‫‪ -6‬وهمو الهمم همو انمه هناك اجسمام طائرة او غاطسمة مجهولة الهويمة همى وراء كمل مايحدث هناك وانهمم‬
‫يخطفون البشر للحصول على نماذج لهم وعلى نماذج لما وصلوا اليها من تكنولوجيا‬
‫وهذا مما اجممع عليمه الغلبيمه وتحدثمت عنمه وسمائل العلم الغربيمه المختلفمه وكانمت النتيجمه لكمل المشاهدات‬
‫لهذه الجسمام هى اقفال التحقيقات لسباب غير معلومه وانها مجرد هلوسمات وتخيلت ل اقل ول اكثمر ‪......‬‬
‫وان كان السمبب الحقيقلى همو الواممر ممن قيادة اعلى ممن كمل الحكومات بالتكتمم والسمريه وهذا موضوعنما‬
‫القادم وبداية حديثنا عن الحكومة العالمية ومن ورائها‬
‫الطباق الطائرة ‪......‬حوادث غامضه‬
‫احداث لفتت انظار العالم ‪ !!!....‬وتعتيم لمصلحة من ‍‍!!! ‪.....‬؟‬
‫البدايفة لم تكفن حديثفه والمشاهدات كانفت منفذ بدايفة القرن العشريفن‬
‫ولكففن الحداث والحربيففن العالميتيففن كانففت اهففم مففن اى مشاهدات‬
‫وبلغات ‪ ..‬ولكففن منففذ نهايففة الحرب العالميففة الثانيففة بدء الحديففث عففن‬

‫الطباق الطائرة‪ ..‬والهتمام العلمفففففى يزداد بهفففففا ‪..‬بفففففل والهتمام‬
‫العسكرى على مستوى وزارة الحرب الميريكية كما كانت تسمى انذاك‬
‫‪......‬وكانت البداية فى الدول السكندنافية وخاصة السويد سنة ‪1946‬‬
‫م حيففث بدات التقاريففر والبلغات عففن المشاهدات تتوالى الى وزارت‬
‫الدفاع ففى دول شمال اوروبفا وتلقفت وزارة الدفاع السفويدية وحدهفا‬
‫مايقارب ‪ 2000‬تقريفر ولكفن لم يبلغ عفن احدهفا انفه تحطفم او هبفط فى‬
‫مكان مففا ‪ ...‬وكان الظففن للوهلة الولى انهففا اسففلحة متطورة انتجهففا‬
‫التحاد السوفيتى ‪....‬ولكن بدت الشكوك والراء تميل الى انها اجسام‬
‫غير عادية وتفوق اى تكنولوجيا انذاك وفى العام التالى تعرضت امريكا‬
‫الى موجففة مففن الجسففام الغربيففة الطائرة ‪ ..‬وكان لبدء تطور وسففائل‬
‫المعلومات والتصالت انذاك دور فى اشاعة حالة من الذعر بين الناس‬
‫‪ ..‬ومن اولى المشاهدات كانت لحد الطيارين سنة ‪ 1947‬م وكان اول‬
‫بلغ رسفمى مفن جهفة رسفمية ‪ ...‬ومفن ثفم توالت البلغات وبدات اجهزة‬
‫المفن المريكيفة التابعفة لسفلح الطيران برصفد امفر الطباق ودراسفتها‬
‫دراسفة موضوعيفة علميفة بشكفل سفري واسفندت المهمفة الى القاعدة‬
‫الجويفة ففى رايفت بارسفن وكان الجنرال المريكفى كريجفى مفن تلقفى‬
‫الوامففر ببدء العمففل هناك وكلفففت بالشراف الدارة العامففة لشعبففة‬
‫السففتخبارات العائدة لمركففز المادة الجويففة للتدقيففق والدراسففة وبدأ‬
‫المشروع باسفففففم المشروع الطبفففففق وبدا تنفيذه ففففففى ‪ 2/1/1948‬م‬
‫ومففن هنففا كانففت البدايففة لول جمففع للمعلومات والحداث منففذ ظهور‬
‫الطباق الطائرة مجهولة الهويففة والحداث التففى شوهدت فففى الغلف‬
‫الجوى وكان الهدف السففاسى مففن الموضوع هففو بحففث مففا اذا كانففت‬
‫تشكفل تهديدا للمفن القومفى المريكفى او خطرا عليفه ‪ ......‬ثفم تحول‬
‫سفنه ‪1949‬م اسفم المشروع الى اسفم سفري شفري هفو عمليفة سفاين‬
‫وففففى اوائل عام ‪1950‬م كثرت حوادث الطباق الطائرة وبدأ الشعفففب‬
‫المريكفى يتقدم بطلبات احاطفة لحكومتفه والتفى حاولت ان تجعفل المفر‬
‫مجرد هلوسات جماعية وخلل هذا العام تم تعديل مشروع عملية ساين‬
‫الى ا سم مشروع عمل ية جرادج ‪ ....‬م ما زاد من بلبلة الشارع المري كى‬
‫وبدا المفكرون والعلماء يشنون حملت متواليفففة على حكومفففة الرئس‬
‫ترومان ودعوا لسحب الث قة منه مما دفع الى عقد موتمر صحفى فى‬
‫الرابفع مفن ابريفل سفنة ‪1950‬م اعلن فيفه ان الطباق الطائرة ثبفت انهفا‬
‫لم تكففن تاتففى مففن الوليات المتحدة الميريكيففة ول مففن اى دولة على‬
‫الرض وانفه لخطورة على الطلق على المفن القومفى المريكفي وان‬
‫عين الرب التى لتغفل ترعى هذا الشعب‬
‫ترى اى رب يقصففد ترومان ؟‪........‬واى عيففن هففى التففى لتغفففل عففن‬
‫م صالح الشعفب المري كى ؟! ) (‪ .......‬ان هذا الخطاب مو ثق ‪ ....‬وللعلم‬
‫ولو اننى استبق الحداث الرئس ترومان يهودى الصل وهو من الرجال‬
‫الماسفففون ‪....‬وارجوا ان تذكروا هذا جيدا فيمفففا بعفففد ) ‪ ....‬وكان مفففن‬
‫الغريفب بعفد ذلك ان صفدر المفر رقفم ‪ 146‬ففى عام ‪1951‬م والذى تجدد‬
‫ففى العام ‪ 1953‬وتفم تعميمفه ففى النشرة المشتركفة للبحريفة والجيفش‬
‫والطيران والمسمى‬
‫‪JANAP‬‬

‫وتفيفد بالتفى بان سفائر العامليفن ففى هذه القطاعات يجفب ان يلتزموا‬
‫الصمت والسرية حيال اى من المعلومات عن الجسام الطائرة الغريبة‬
‫سففواء التففى ترد اليهففم او يعلمونهففا ذاتيففا او بواسففطة ومففن ثففم بادرت‬
‫وزارة االدفاع والسففتخبارات الميريكيففة تفعيففل مشروع عمليففة جرادج‬
‫والذى تعدل بدورة الى مشروع ضخفم اطلق عليفه عمليفة الكتاب الزرق‬
‫سفنة ‪ 1951‬م ‪......‬واحيفط المفر بهالة مفن السفرية الرهيبفة وتفم تحديفد‬
‫غرامفة مقدارهفا عشرة الف دولر امريكفى وعقوبفة تصفل الى السفجن‬
‫مدة عشر سنوات لكل عضو من العاملين فى هذه القوات المختلفة او‬
‫اى عضففو منتمففى الى اعضاء البحاث وجمففع المعلومات وكذلك طياروا‬
‫الشركات التجارية يدلى باى معلومات مهما كانت عن الطباق الطائرة‬
‫او يساعدون فى نشر اى تقرير عنها مهما كان ولى سبب كان ( وكان‬
‫السففبب فففى تجدد المففر هذا سففنة ‪1952‬م هففو ان وزيففر الدولة لدى‬
‫البحريةواسفففففففففففمة دان كيمبال كان واعضاء المجلس العلى لوزارة‬
‫البحرية المريكية يطيرون الى جزر هاواى ولحق بهم العميد ارثر فورد‬
‫على طائرة ثانيفففة فظهفففر جسفففمان غريبان فجاة والتففففا حول طائرة‬
‫كمبال عدة مرات ثففم اتجهففا للطائرة الثانيففة التففى كانففت تبعففد عنهففا‬
‫مايقارب ‪ 80‬كفم والتففت حولهفا ايضفا بسفرعة لتصفدق حسفب مارواة‬
‫طياى البحريفة وعنفد وصفول كمبال الى هاواى ابرق الى القوات الجويفة‬
‫بتقريفر خاص لنهفا المكلففة انذاك بالبحاث وعندمفا عاد الى واشنطفن‬
‫سفففالهم ماذا تفففم مفففن اجرات ؟ ولكفففن المفاجاة ان الجويفففة والوكالة‬
‫المركزيففة للسففتخبارات افهماه ان ينسففى المففر ان اراد الحفاظ على‬
‫مركزه ‪ ...‬ممفا جعلة يلتقفى مديفر السفتخبارات البحريفة ( اميفر البحفر‬
‫كالففن بوليسفتير ) الذى امفر فورا بالقيام ببحفث وتحقيفق دقيفق حول‬
‫كاففة المشاهدات عفن الجسفام المجهولة التفى اجرتهفا البحريفة وكانفت‬
‫النتيجففة ان هذه الجسففام احداث حقيقيففة ومسففيرة مففن كائنات عاقلة‬
‫وذكيفة ‪ .....‬ممفا اثار غضفب الدارة الميريكيفة واللسفتخبارات المركزيفة‬
‫اللعينففه واصففدرت المففر السففابق ذكرة ) ‪ ..‬وهكذا اسففتمرت البحاث‬
‫والحداث والدراسففات فففى غايففة مففن السففرية والكتمان ول احففد يدرى‬
‫لماذا ومن المسؤل عن ذلك فى بلد الحرية ‪ ...‬فماذا جرى‬
‫اهم المشاهدات والحداث‬
‫‪ -1‬في عام ‪ 1947‬م احد الطيارين يعلن رويته ‪ 9‬اطباق طائرة بسرعة‬
‫هائلة فففففففففففففففففففففففففففففففففففففففى امريكففففففففففففففففففففففففففففففففففففففا‬
‫‪ - 2‬ففي عام ‪1952‬م الطباق الطائرة تحلق فوق البنتاجون وهفى ذات‬
‫اشكال مختلفففففففففففففففففففففففففففففة وسففففففففففففففففففففففففففففرعات هائلة‬
‫‪ - 3‬نهايففة ‪ 1952‬م اعلن بشكففل رسففمى انففه تففم رصففد ‪ 11500‬جسففما‬
‫طائرا ففى العالم معظمهفا ففى شمال اوروبفا وفوق الطلنطفى وتجاوز‬
‫عدد مففففففففففففن شاهدهففففففففففففا الربففففففففففففع مليون شخففففففففففففص‬
‫‪ - 4‬ففي عام ‪1959‬م ركاب طائرة مدينفه وطيارهفا اسفمه بيتفر كيليان‬
‫يشاهدون جسفففما طائرا حول الطائرة وكان اقترابفففه يؤدى الى شبفففه‬
‫تعطل فى الجهزة اللسليكية والملحية‬

‫‪ 1963- 5‬م المركبة الفضائية ميركرى وقائدها كومبرت التقطت فوق‬
‫هاواى اصواتا غير مفهومة من اى لغة هى ومنثم التقت اثناء مرورها‬
‫فوق مدينفة بيرث السفترالية طبفق طائر مفن بعيفد شاهدتفه ففى الوقفت‬
‫نفسه محطة متابعة ارضية‬
‫‪ - 6‬ففي عام ‪ 1964‬م كادت المركبفة الفضائيفة جيمنفى ‪ 4‬تصفطدم فوق‬
‫هاواى بجسم اطوانى فضى وتمكنت من تصويره‬
‫‪ - 7‬في عام ‪ 1965‬م تمكنت المركبة جيمنى ‪ 7‬من التقاط صور لطبق‬
‫هائل يعمففففففففففففففل بنظام الدفففففففففففففففع النفاث يتعقبهففففففففففففففا‬
‫‪ - 8‬فففي عام ‪ 1965‬م شاهففد رايدى الفضاء جيففس ماكديفيففت وزميله‬
‫ايداويت من على ارتفاع ‪ 160‬كم فى الفضاء عن الرض اجسام دائرية‬
‫ذات هوائيات ولم يتمكنفففا مفففن تصفففويرها لنشغالهفففم بمحاولة تفادى‬
‫الصطدام بها لقترابها منهم بسرعة هائلة ‪ ..‬الانها اختفت فجاة‬
‫‪ - 9‬في عام ‪1966‬م قائد المركبة جيمنى ‪ 9‬لحظ وجود اجسام ترصد‬
‫الكبسولة وراها العاملون فى الرض ‪ ...‬وكذلك مع المركبة جيمنى ‪10‬‬
‫حيث طلب قايدها يونج الملحظة الرضية التى شاهدت شى ضخم فى‬
‫السماء‬
‫‪ - 10‬في عام ‪1969‬م المركبة ابوللو ‪ 10‬جسميين فضايين يتبعنها عند‬
‫دوران ها حول القمفر وب عد عودت ها الى الرض وكذلك مع المركبفة ابوللو‬
‫‪ 12‬فى نفس العام‬
‫‪ - 11‬وغيرهفا الكثيفر مفن المشاهدات ويمكفن تعرفونهفا اكثرمنفى ومفن‬
‫اشهرهففا عام ‪ 1973‬حاكففم وليففة جورجيففا ومعففه ‪ 20‬مففن ضيوفففه وهففو‬
‫جيمففى كارتففر الرئيففس المريكففى فيمففا بعففد راوا وهففم يتناولون الغداء‬
‫جسما كبيرا وهو يتحرك مغيرا الوانه( وكان من اسس حملته النتخابيه‬
‫هذا المفر ولكنفه ‪.........‬؟؟؟؟؟؟؟؟) وكذلك البطفل العالمفى محمفد على‬
‫كلى صفرح سفنة ‪ 1972‬م انفه راى جسفم طائر ففى نيوورك عنفد غروب‬
‫الشمفس ‪....‬وغيرهفا الكثيفر الكثيفر وغيرهفا الكثيفر ففى اوروبفا واسفتراليا‬
‫ونيوزيلندا وحتى الدول العربية ‪,,,,,,,,‬؟؟؟؟؟؟؟؟‬

‫العلقة بين الطباق الطائرة وبرمودا‬
‫برمودا ‪ .....‬والتاريخ‬
‫ان مثلث برمودا ليفس له تاريفخ قديفم ففى الرهاب والدليفل ان الرحالة‬
‫او المكتشفف كمفا يزعمون ( كريسفتوفر كولومبفس ) عفبر منطقفة مثلث‬
‫برمودا سففنة ‪ 1492‬م بسففلم تام وان كان ذكففر فففى مذكراتففه ملحظففة‬
‫بعفض المشاعهدات الضوئيفة التفى ربمفا يكون لهفا علقفة بالجفن فابليفس‬
‫كمفا ذكرنفا هناك منفذ القدم واعوانفه ‪....‬كمفا ان مثلث برمودا شهفد منفذ‬
‫وقت كولومبس باشا وقبله وحتى وقت ليس بالبعيد مرورا بحريا كثيفا‬
‫مفن المكتشفيفن والمسفتعمرين وغيرهفم اذا فمفا يحدث ففى برمودا هفو‬
‫شفئ حديفث وحادث جديفد نسفبيا ولم يكفن له وجود قبفل قرنيفن او اكثفر‬
‫قليل او اقففل مففن الزمففن اذا ماذكرنففا مففن نظريات حوله هففى مففن باب‬
‫اولى غيفر واقعيفة او منطقيفة او علميفة ‪ ....‬ولو ان نظريفا وجود الرواح‬
‫الهائمفة هناك ليوجفد مانفع مفن قبولهفا على اسفاس سفكن طوائف مفن‬
‫الجففن فففى البحار والمحيطات ‪ ....‬ولكففن الغريففب هففو افتراض نظريففة‬
‫تعرضهفففم للطائرات والبواخفففر على هذا النحفففو امفففر مسفففتحيل عقل‬
‫وموضوعا ‪ ..‬وال فلماذا لم يحدث ذلك فى مختلف مناطق العالم البرية‬
‫والبحرية فالجن فى كل مكان ‪ ...‬ولماذا لم تنفع رقية القسيس اوماند‬
‫الطباق الطائرة ‪ ....‬برمودا ‪ ...‬فلوريد‬
‫اول اود ان اشيففففر الى الخففففبراء والعلماء المريكان وجدوا منطقففففة‬
‫فلفففففففففففففوريدا هفى اصفلح الماكفن لطلق المركبات الفضائيفة وذلك‬
‫بناء على دراسفات علميفة مثبتفه لجميفع الحتياجات والظروف المناسفبة‬
‫لذلك ‪......‬؟؟؟‬
‫وكذلك وجد من يهيمن ويسيطر على الطباق الطائرة وقوادها منطقة‬
‫مثلث برمودة هففى اصففلح الماكففن لطلق الطباق الطائرة منهففا فكان‬
‫منطقففففة المثلث هففففى القاعدة لهذة الطائرات التففففى تسففففبق فففففى‬
‫تكنولوجيتهففففففففففففففففففففففففففففففففففا هذا الزمففففففففففففففففففففففففففففففففففن‬
‫الحقيقة هى‬
‫ان مثلث برمودة هفو القاعدة الحصفينة لنطلق وعودة الطباق الطائرة‬
‫وبهذة القاعدة شعبا كبيرا يدير العمل بها وئراسة حاكم وطاقم اداري‬
‫كبير وعقليات فذة فى الشر يملكهم جميعا ملك الشر الدجال لعنه الله‬
‫ان هذه المركبات مدهشة فى ارضنا واسلوب تعاملها وقدرتها الفائقة‬
‫يعتفبر خيال بمنظورنفا الحالى الذى يعتفبرة المسفيخ الدجال متاخفر جدا‬
‫ممففا يفتففح له البواب بكففل سففهولة للتلعففب بعقول الناس وترسففيب‬
‫مايشاء مفن افكار ففى الذهان مفع الترويفج لمفا يذهفب بعقول الشعوب‬
‫بعيدا حيث ل عائد عليهم‬
‫الطباق الطائرة ‪ ........‬تقدم فظيع‬
‫موادالصنع والبناء‬

‫ان الدجال لعنفه الله قفد وصفل كمفا سفبق وذكرنفا الى مسفتوى علمفى‬
‫هائل و الدجال بعفد كفل ماسفبق وذكرنفا لم يعفد ينقصفه ال وسفيلة تنقفل‬
‫عاليفففة التقنيفففة والتطور والبهار ‪ ....‬وكانفففت النتيجفففة هذه الطباق‬
‫الطائرة مففن حيففث مادة الطبففق الطائر التففى تففم صففناعته منهففا فكففل‬
‫المشاهدات والملبسفففات تشيفففر الى انهفففا مصفففنوعة مفففن مادة قابلة‬
‫للسففخونة الشديدة وتحمففل درجات حرارة عاليففه ‪....‬وبالتالى فهففى امففا‬
‫معدن او مزيفج مفن اللمنيوم والبلسفتيك او معدن مشابفه نادر يتحمفل‬
‫اى اصابة ‪.....‬فماهو ‪.‬؟؟؟؟؟؟؟؟ ان نوعا من الضواء التى يبثها الطبق‬
‫الطائر كطائر موجهة الى انسان ما حيث تخترقه الى الدماء مما يسبب‬
‫الشلل او التنميففل الشديففد للنسففان ‪ .....‬وعنففد العودة الى التكويففن‬
‫النسفانى وتاثرة بالمواد فقفد ثبفت علميفا انفه اذا زاد تركيفز الماغنسفيوم‬
‫ففى بلزماء الدم فان نهايفة العصفاب تفقفد عملهفا واحسفاسها اى انفه‬
‫يعمففل كمخدر ‪ ....‬اذا فمففن البديهففى ان يكون جسففم الطبففق الطائر‬
‫مصنوع من الماغنسيوم الصافى‬
‫‪magnesium 100%‬‬
‫وهو شديد الندرة ولكن يمكن تصنيعه فى ظروف خاصة وهويجمع بين‬
‫الصلبة والشعاعية ونعومة الملمس فضل عن ان له خواص اخرى يبدو‬
‫اننفا تاخرنفا ففى اختبارهفا وكشفهفا وتوصفل اليهفا هذا الخفبيث منفذ زمفن‬
‫بعيففد كمففا ان هناك احتماليففة صففناعة طبففق طائر مففن شرائح حديديففه‬
‫ممغنطفة بدرجفة معينفة اومفن الحديفد الممغنفط لكفن تفم التعامفل معفه‬
‫بطرق فنيفة راقيفة تفم تسفخيره بعدهفا ففى عمفل طائرة لم يسفبق احفد‬
‫الدجال ففى صفناعتها فهفو برغفم كفرة وضلله يعلم جيدا السفر الكفبير‬
‫ففى قوله تعالى (وانزلنفا الحديفد فيفه باس شديفد ومناففع للناس وليعلم‬
‫الله مففن ينصففره ورسففله بالغيففب ان الله قوى عزيففز ) انففه مففن عجائب‬
‫اليام ان يكون اعداء السفففلم سفففباقين ففففى مجال تصفففنيع الحديفففد‬
‫وتسفخيره لنصفرة اباطيلهفم ‪ ..‬اذا ليفس هناك مايمنفع ان يسفبق عدوالله‬
‫الدجال اعدى اعداءالسفلم الى تسفخيره وتاليفه نفسفه ‪ ......‬بينمفا لوان‬
‫المسففلمون تعاملوا مففع هذه المادة بقوة واخلص تام لنصففرة ديففن الله‬
‫لكانفت النتيجفة ماليخطفر على بال احفد منهفم كمفا ان الدجال وعلماؤه‬
‫تمكنوا مفن تسفخير معدنفى الكوارتفز والذهفب ففى العديفد مفن التغليفات‬
‫والجهزة فففى الطبففق الطائر ‪ ......‬اضافففة الى العديففد مففن المكانات‬
‫والتطورات التففى تفوق مخيلة النسففان ‪.( ...‬ولكففم ان تتخيلوا طائرة‬
‫بسففرعة = خمسففة او سففتة اضعاف الصففوت هذا ماسففمعته اليوم وان‬
‫العلماء المريكان يجرون تجاربهففففم النهائيففففة لهذه الطائرة وانهففففم‬
‫اسفففتخدموا تقنيات ومواد لول مرة تسفففتخدم ففففى صفففناعة الطائرات‬
‫الرضيفة لمقاومفة الجاذبيفة والحرارة العاليفة داخفل الغلف الجوى عنفد‬
‫التنقل بهذه السرعة الرهيبه ‪ ...‬فليس من الغريب ماذكرنا سابقا عن‬
‫هذا اللعين )؟‬
‫ميكانيكية الحركة‬

‫فيمففا يتعلق باليففة حركففة الطبففق الطائر او قوة الدفففع الخاصففة بففه فله‬
‫علقففففة وطيدة ووثيقففففة بغاز الوزون وبقوة الندفاع المغناطيسففففي‬
‫واليونى وهذا لبد ان نفرد له موضوع خاصا لنه يبين لنا كيف يستغل‬
‫ذلك عند خروجه فى اثبات الوهيته لعنه الله‬
‫فيمففا يتعلق باليففة حركففة الطبففق الطائر او قوة الدفففع الخاصففة بففه فله‬
‫علقففففة وطيدة ووثيقففففة بغاز الوزون وبقوة الندفاع المغناطيسففففي‬
‫واليونففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففى‬
‫ان قوة دفففع السفففينة فلهففا نظامان ‪ :‬الندفاع اليونففى للسفففر ضمففن‬
‫مجال الفضاء الخارجففى وقوة الدفففع المغناطيسففية فففى داخففل طبقات‬
‫الجففو الرضيففة لى كوكففب مففن الكواكففب ‪ ..... .‬وهذه القوة الدافعففة‬
‫المغناطيسفية التفى تسفرع بهفا المركبفة تسفاوى تقريبفا مجال الجاذبيفة‬
‫الرضيففة وتاثيففر هذا المجال الجاذبففى ليففس على كففل ذرة مففن ذرات‬
‫الغلف الخارجفى للمركبفة فقفط انمفا على كفل ذرة مفن ذرات الجسفام‬
‫الموجودة فففى داخلهففا مففن اطقففم قيادة او مسففافرين ‪ ...‬والقيمففة‬
‫القصففوى للتسففارع يحددهففا ذروة قيمففة القوة الدافعففة ‪.‬وبمففا ان هذه‬
‫الطاقفة كانفت تبقفى متناسفبة مفع الكتله ونظرا الى ان جاذبيفة الرض‬
‫تعمففل على هيكففل المركبففة وعلى مابداخلهففا دون تناقففص فان ‪ :‬القوة‬
‫البدائيففة بيففن المقعففد والجسففم مثل تبقففى ثابتففه فالسففبب هففو ان هذه‬
‫القوة تتصففاغر بنفففس النسففبة التففى يصففغر فيهففا مجال جاذبيففة الرض‬
‫عندمفا تزداد المسفافة التفى تفصفل بيفن لمركبفة وسفطح الكرة الرضيفة‬
‫وبالنسفبة للرحلت بيفن النجوم والتفى تكون شاسفعة جدا بيفن الكواكفب‬
‫ومراكفز جاذبيتهفا وتحسفب بالسفنين الضوئيفة كان مفن الضروري ايجاد‬
‫مجال اصففطناعى مففن الجاذبيففة ‪ !!!....‬وكانففت النتيجففة هففى ان هذه‬
‫المركبات يحيففط بهففا مجال مغناطيسففي يتففم تطويرة بشكففل مسففتمر‬
‫ليكون محدودا جدا حول المركبة او الط بق الطائر ل نه عند ما يكون هذا‬
‫المجال واسفعا يسفبب الحوادث غيفر المقصفودة ففى جوار هذه الطباق‬
‫‪ ...‬وهذا المجال المغناطيسفى يمكفن ملحفى الطبفق الطائر مفن توجيهفه‬
‫على شكففل انبوبففى وعندئذ يشكففل سففلحا قويففا وخطيرا مماثل للنور‬
‫الموجففه انبوبيففا لشعففة الليزر وهذا السففلح يسففتخدم ايضففا حول قلع‬
‫الدجال لتدميفففر الصفففواريخ ففففى الجفففو او رد اى هجمات عليهفففم وهذا‬
‫المجال المغناطيسفي القوى يسفتعملونه ايضفا لجراء نوع مفن التجويفف‬
‫البصفري عندمفا يرونفه ضروريفا وحتفى للختفاء الكامفل وكذلك لسفقاط‬
‫صفور مزيففه ‪ (.....‬غيفر حقيقيفة مجردة مفن المادة )‪....‬الى مكان معيفن‬
‫{{ اتمنى ان تبدوا ربط الحداث فى مخيلتكم ففى ما سبق شئ مهم‬
‫وخطيفر وهفو احفد مفاتيفح تاليفة الدجال نفسفه عنفد خروجفه لعنفه الله}}‬
‫وعمومفففففا هذه المركبات ففففففى غالبفففففه تعمفففففل وفقفففففا لنظريفففففة‬
‫الكهرومغناطيسفية المعكوسفة او المضادة ويوجفد المولد وسفط المركبفة‬
‫ويعمفل ضمفن مجموعفه دقيقفة كمفاعفل يعكفس تاثيفر المجالت الكامنفه‬
‫( المغناطيسفية والكهربيفة ) ويسفمح لهفم بالتحكفم ففى قوى الجاذبيفة‬
‫‪.......‬؟؟‬

‫اطقم القيادة والملحه‬
‫ان جميع المشاهدات والشهادات التى وردت عن كل من التقى اطقم‬
‫هذه المركبات وعلى اختلف الزمنفه والمكنفه تؤكفد حقيقفة هامفه وهفى‬
‫ان ملحوا هذه المركبات هفم بشفر عاديون مهمفا كانفت براعفة او غرابفة‬
‫البشففر بالنسففبة لهففم ‪ .....‬فهففم بشففر مففن اتباع الدجال والذيففن نشاؤا‬
‫وتعلموا فى قلعته ولهم لغة تخاطب خاصة فيما بينهم ولو عدتم قليل‬
‫بذاكرتكفم للخلف لو جدتفم اننفا تحدثنفا عفن ذلك ‪..‬سفابقا وهناك حوادث‬
‫كثيرة وشهادات لن نتطرق لهفا الن لضيفق الوقفت ولنهفا موجودةففى‬
‫كتفب خاصفة بذلك الموضوع واعتقفد انهفا ففى متناول الجميفع وبامكانكفم‬
‫فقفط بعفد قراتهفا ربفط وتخيفل الواقفع ومفن اهفم هذه الكتفب غرباء مفن‬
‫الفضاء لولفتفه سفوزي سفميث وزبدة ماورد فيفه هفو ‪ :‬انفه تاكفد ففى كفل‬
‫المشاهدات ان القادميففن على متففن الطباق الطائرة يفعلون مايفعله‬
‫البشففر لو ل غرابففة الزياء التففى يلبسففونها وغرابففة بعففض التصففرفات‬
‫وامتناع الغلبيفة عفن الكلم تمامفا والتخاطفب احيانفا بلغات غريبفة جدا‬
‫عففن البشففر ‪ ......‬كمففا انففه يوجففد هناك مففن ضمففن الطقففم مففا يسففمى‬
‫بالرجال اللية‬
‫‪robots‬‬
‫فالدجال كمفا سفبق وذكرنفا اغتفر بعلمفه ونفسفه واخترع النسفان اللى‬
‫ففى محاولة منفه ان يضاهفى خلق الله ويعرف كنفه الحياة ‪ ....‬ولكفن انفى‬
‫له ذلك عليه لعنة الله فهى مجرد اجهزة مساندة انما القيادة فبيد بشر‬
‫مثلنففففففففففففففففا مففففففففففففففففن خلق الرحمففففففففففففففففن تبارك وتعالى‬
‫القواعد والقيادات‬
‫بالنسفبة للقواعفد الرضيفة فقفد ذكرناهفا سفابقا ‪ ......‬ولكفن هناك مراكفز‬
‫قيادة وتحكم فى الفضاء الخارجى وهو امر ليس بمستغرب بل حتمى‬
‫للدجال ان يكون ذلك لسففهولة المتابعففة والتتبففع للمعلومات الرضيففة‬
‫المطلوبففه او تنفيففذ العمليات او المراقبففة للحركففة الجويففة على كافففة‬
‫المسفففتويات ‪ .....‬وهذه المراكفففز عبارة عفففن مركبات كفففبيرة تعمفففل‬
‫كمحطات تسففتقبل الطباق والمركبات الصففغر وتسففتخدم ايضففا نفففس‬
‫التقنيات ‪ ......‬وهذه المحطات وكذلك الطباق تسفففتخدم اشعفففة مفففن‬
‫الضوء تنففذ الى كفل شفئ على الرض داخفل اى بيفت او مصفنع او مبنفى‬
‫كما انهم يستطيعون رصد كافة التصالت التى تجرى بين البشر على‬
‫الرض‬
‫مركب الدجال‬
‫ان الطباق الطائرة احبتى واخوتى هى تابعة لرجل واحد هو الدجال لعنه ال ورجاله وعملئه وهى المركب‬
‫السريع الذى انبا به رسولنا الكريم صلى ال عليه وسلم منذ اكثر من الف واربعمائة عام والحديث هوحدثنا‬
‫أبو خيثمة زهير بن حرب حدثنا الوليد بن مسلم حدثني عبد الرحمن بن يزيد بن جابر حدثني يحيى بن‬
‫جابر الطائي قاضي حمص حدثني عبد الرحمن بن جبير عن أبيه جبير بن نفير الحضرمي أنه سمع‬
‫النواس بمن سممعان الكلبمي حدثنمي محممد بمن مهران الرازي واللفمظ له حدثنما الوليمد بمن مسملم حدثنما‬

‫عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن يحيى بن جابر الطائي عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه‬
‫جمبير بمن نفيمر عمن النواس بمن سممعان قال ذكمر رسمول ال صملى ال عليمه وسملم الدجال ذات غداة‬
‫فخفض فيه ورفع حتى ظنناه في طائفة النخل فلما رحنا إليه عرف ذلك فينا فقال ما شأنكم قلنا يا رسول‬
‫ال ذكرت الدجال غداة فخفضممت فيممه ورفعممت حتممى ظنناه فممي طائفممة النخممل فقال غيممر الدجال أخوفنممي‬
‫عليكمم إن يخرج وأنما فيكمم فأنما حجيجمه دونكمم وإن يخرج ولسمت فيكمم فامرؤ حجيمج نفسمه وال خليفتمي‬
‫على كل مسلم إنه شاب قطط عينه طافئة كأني أشبهه بعبد العزى بن قطن فمن أدركه منكم فليقرأ عليه‬
‫فواتمح سمورة الكهمف إنمه خارج خلة بيمن الشأم والعراق فعاث يمينما وعاث شمال يما عباد ال فاثبتوا‬
‫قلنما يما رسمول ال ومما لبثمه فمي الرض قال أربعون يومما يوم كسمنة ويوم كشهمر ويوم كجمعمة وسمائر أياممه‬
‫كأيامكمم قلنما يما رسمول ال فذلك اليوم الذي كسمنة أتكفينما فيمه صلة يوم قال ل اقدروا له قدره قلنما يما رسمول‬
‫ال وممما إسممراعه فممي الرض قال كالغيممث اسممتدبرته الريممح فيأتممي على القوم فيدعوهممم فيؤمنون بممه‬
‫ويستجيبون له فيأمر السماء فتمطر والرض فتنبت فتروح عليهم سارحتهم أطول ما كانت ذرا وأسبغه‬
‫ضروعما وأمده خواصمر ثمم يأتمي القوم فيدعوهمم فيردون عليمه قوله فينصمرف عنهمم فيصمبحون ممحليمن‬
‫ليس بأيديهم شيء من أموالهم ويمر بالخربة فيقول لها أخرجي كنوزك فتتبعه كنوزها كيعاسيب النحل‬
‫ثم يدعو رجل ممتلئا شبابا فيضربه بالسيف فيقطعه جزلتين رمية الغرض ثم يدعوه فيقبل ويتهلل وجهه‬
‫يضحمك فبينمما همو كذلك إذ بعمث ال المسميح ابمن مريمم فينزل عنمد المنارة البيضاء شرقمي دمشمق بيمن‬
‫مهرودتين واضعا كفيه على أجنحة ملكين إذا طأطأ رأسه قطر وإذا رفعه تحدر منه جمان كاللؤلؤ فل يحل‬
‫لكافر يجد ريح نفسه إل مات ونفسه ينتهي حيث ينتهي طرفه فيطلبه حتى يدركه بباب لد فيقتله ثم يأتي‬
‫عيسمى ابمن مريمم قوم قمد عصممهم ال منمه فيمسمح عمن وجوههمم ويحدثهمم بدرجاتهمم فمي الجنمة فبينمما همو‬
‫كذلك إذ أوحمى ال إلى عيسمى إنمي قمد أخرجمت عبادا لي ل يدان لحمد بقتالهمم فحرز عبادي إلى الطور‬
‫ويبعث ال يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون فيمر أوائلهم على بحيرة طبرية فيشربون ما فيها‬
‫ويممر آخرهمم فيقولون لقمد كان بهذه مرة ماء ويحصمر نمبي ال عيسمى وأصمحابه حتمى يكون رأس الثور‬
‫لحدهم خيرا من مائة دينار لحدكم اليوم فيرغب نبي ال عيسى وأصحابه فيرسل ال عليهم النغف في‬
‫رقابهمم فيصمبحون فرسمى كموت نفمس واحدة ثمم يهبمط نمبي ال عيسمى وأصمحابه إلى الرض فل يجدون‬
‫فمي الرض موضمع شمبر إل مله زهمهمم ونتنهمم فيرغمب نمبي ال عيسمى وأصمحابه إلى ال فيرسمل ال‬
‫طيرا كأعناق البخت فتحملهم فتطرحهم حيث شاء ال ثم يرسل ال مطرا ل يكن منه بيت مدر ول وبر‬
‫فيغسل الرض حتى يتركها كالزلفة ثم يقال للرض أنبتي ثمرتك وردي بركتك فيومئذ تأكل العصابة من‬
‫الرمانمة ويسمتظلون بقحفهما ويبارك فمي الرسمل حتمى أن اللقحمة ممن البمل لتكفمي الفئام ممن الناس‬
‫واللقحة من البقر لتكفي القبيلة من الناس واللقحة من الغنم لتكفي الفخذ من الناس فبينما هم كذلك إذ‬
‫بعث ال ريحا طيبة فتأخذهم تحت آباطهم فتقبض روح كل مؤمن وكل مسلم ويبقى شرار الناس يتهارجون‬
‫فيهمممممممممممممممممممممممممما تهارج الحمممممممممممممممممممممممممممر فعليهممممممممممممممممممممممممممم تقوم السمممممممممممممممممممممممممماعة‬
‫والشاهمد لحديثنما ممن الحديمث همو قلنما يما رسمول ال ومما إسمراعه فمي الرض قال كالغيمث اسمتدبرته الريمح‬
‫وفى رواية الدر المنثور للسيوطى‬
‫( كالغيث يشتد به الريح )‬
‫قال شراح الحديث‬
‫(المراد بالغيمث هنما الغيمم اطلقما للسمبب على المسمبب اى يسمرع فمى الرض اسمراع الغيمم تسموقه الرياح او‬
‫الريمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممح بقوة وعنمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممف )‬
‫واضاف البعض ان المقصود بالغيث هو المطر فالمطر اذا عصفت بهالريح او استدبرته نقلته من مكان الى‬
‫مكان وممن ارض لخرى بمنتهمى السمرعة ومما قاله النمبى الكريمم عليمه الصملة والسملم منمذ اكثمر ممن ‪1400‬‬
‫عام عن اسراع الدجال فى الرض هو التفسير الوحيد والمنطقى لقدرات مركبة الدجال فى الحركة والنتقال‬
‫‪ ..‬ولعل فى تشبية النبى الكريم لسرعة الدجال بالغيث والرياح افادة واعلما لنا ان هذا الرجل سيستغل قوى‬
‫طبيعيمة بثهما ال عمز وجمل فمى الكون وسميدخرها باقتدار ولكمن للشمر والفتنمه ‪ .....‬الى هنما اتوقمف قليل لن‬
‫الموضوع مهم عن سرعة تنقله ويطول شرحه لذلك نتوقف للحديث عن صفات اخرى لمركب الدجال‬

‫شكل مركب الدجال وهئيته‬
‫قبمل ان اورد اى شمئ اتمنمى وارجوا ممن اخوانمى واخواتمى ‪ ...‬ان يصمححوا لنما ويخرجوا لنما اى حيمث نورده‬
‫فلست ال واحدا منكم او من يبحث ويجد المزيد ان يطلعنا عليه هنا ‪ .....‬وشكرا نسب الى رواية الحاكم فى‬
‫مستدركه الحديث التى (مركوب الدجال حمار عرض مابين اذنية اربعون ذراعا ) ‪ ..‬وقد علق الستاذ محمد‬
‫داوود على الرواية بقوله ( لوصح الحديث فالرواية تحتمل امرين اما ان هناك ابدال ودسا حدثا فى الرواية‬
‫بمعنمى ان الروايمة الصملية ( مركوب الدجال دابمة عرض مابيمن اذنيهما اربعون ذراعما ) وهمو مايعنمى ان بيمن‬
‫طرفيهما ثلثة وثلثون مترا تقريبا وهمو تقريبا حجمم الطائرة وكذلك حجم الطبق الطائر حسمب ماراه الشهود‬
‫وذكرتمه الدراسمات عمن الطباق الطائرة ‪....‬وال اعلم او ان الدجال سميسير فمى مناطمق الفقراء والعاممه على‬
‫حمار عبارة عممن دابممة مصممنوعة على هئيتممه او عممى هئيممة الجحممش ابممن التان دليل على التواضممع وتكون‬
‫الضخاممة لفتنمة العاممة ‪ .....‬لكمن مركبمه السماسى همو الطبمق الطائر الذى يسمرع بمه فمى الرض سمرعة غيمر‬
‫مسمبوقة فمى اختراعات البشمر الحديثمه ‪.....‬وال ورسموله اعلم اتمنمى ان تدرسموا الموضوع جيدا ‪ ....‬فممن‬
‫كان يعلم منممذ اكثممر مممن الف سممنه ان حجممم الطائرة تقريبمما ‪33‬مترا ‪ .....‬ومممن كان يعلم او يصممدق ان هناك‬
‫انسان ينتقل بسرعة ‪ 2‬او ‪ 3‬ماخ ( ‪1‬ماخ = سرعة الصوت تقريبا ) ‪ ....‬اعتقد الن انكم تستطيعون تصديق‬
‫ماسبق لننا نعيش اغلبه واقعا ملموسا‬
‫الدجال وسرعة تنقله فى الرض‬
‫سرعة مركب الدجال من منظور السنه المطهرة‬
‫توقفنا فى ماسبق عن سرعة مركب الدجال من منظور مهم جدا وهو ماورد عن سيد الخلق صلى ال عليه‬
‫وسلم من تشبيهه لذلك بالغيث ‪ ....‬وهنا نستكمل الحديث عن ذلك وماورد عن المفسرين والئمه لنه مهم‬
‫‪ ....‬ونبدا هنما بمما ورد فمى مصمنف ابمن ابمى شيبمه عمن ان الدجال يطوى الرض كلهما والحديمث يُونُسُم بْنُم‬
‫حةَ عَنْم أَنَسٍم أَنّ رَسمُو َل الِّ صَملّى الُّ عَلَيْهِم‬
‫حمّادِ بْنِم سَمَل َمةَ عَنْم إِسْمحَاقَ بْنِم عَبْ ِد الِّ بْنِم أَبِي طَ ْل َ‬
‫حمّدٍ عَنْم َ‬
‫ُم َ‬
‫ن أَ ْنقَا ِبهَا‬
‫ب مِ ْ‬
‫ض كُّلهَا إ ّل َم ّكةَ وَا ْلمَدِي َنةَ ‪ ,‬قَالَ ‪ :‬فَيَأْتِي ا ْلمَدِي َنةَ فَ َيجِدُ ِب ُكلّ َنقْ ٍ‬
‫طوِي الَْرْ َ‬
‫َوسَّلمَ قَالَ ‪ { :‬إنّ ال ّدجّالَ َي ْ‬
‫جفَاتٍم ‪ ,‬فَ َيخْرُجُم إلَيْهِم ُكلّ‬
‫ضرِبُم ُروَاقَهُم ُثمّ َت ْرجُفُم ا ْلمَدِي َنةُ ثَلَثَم َر َ‬
‫خةَ ا ْلحَرْفِم فَيَ ْ‬
‫صُمفُوفًا مِنْم ا ْلمَلَ ِئ َكةِ فَيَأْتِي سَم ْب َ‬
‫مُنَافِقٍم َومُنَا ِف َقةٍ } فمى روايةللحاكمم ( قال ابمو الفضمل الليثمي كنمت بالكوفمه فقيمل خرج الدجال فاتينما حذيفمة بمن‬
‫اسمميد فقلت هذا الدجال قممد خرج فقال حذيفممه اجلس فجلسممت ثممم نودى ابيممن الناس اهمما كذبممة صممباغ ثممم قال‬
‫حذيفمة ‪ :‬ان الدجال لو خرج فمى زمانكمم لرمتمه الصمبيان بالخذف <وهمو الحصمى الصمغير > لكنمه يخرج فمى‬
‫نقمص ممن الناس < اى ضعمف وفسماد فى امانات الناس > وخفمه ممن الديمن وسموء ذات البيمن فيرد كمل منهمل‬
‫وتطوى له الرض طممى فروة الكبممش ) نعممم‪ .....‬يرد كممل منهممل ‪ .....‬اى يصممل الى كممل مكان بسممرعة خارقممة‬
‫ويتحكمممممممممممممممممم فيممممممممممممممممممن يتحكمون‪ ..‬ويسممممممممممممممممميطر على ممممممممممممممممممن يسممممممممممممممممميطرون‬
‫نعم ‪ ..‬تطوى له الرض طى فروة الكبش ‪ ....‬فقفزته واسعة للغاية يصل من طرف الرض الى طرفها الخر‬
‫فممى سممرعة خارقممه ويطوى المسممافات كمممن يطوى فروة كبممش يقول النووى فممى شرح مسمملم (لن فتنتممه‬
‫عظيممة جدا تدهمش العقول ‪ ,‬وتحيمر اللباب ‪ ,‬ممع سمرعة مروره فمي الممر ‪ ,‬فل يمكمث بحيمث يتأممل الضعفاء‬
‫حاله ودلئل الحدوث فيممه والنقممص فيصممدقه مممن صممدقه فممي هذه الحالة ولهذا حذرت النممبياء صمملوات ال‬
‫وسممممممممممممممممممممممملمه عليهمممممممممممممممممممممممم أجمعيمممممممممممممممممممممممن ممممممممممممممممممممممممن فتنتمممممممممممممممممممممممه )‬
‫اذا تطوى له الرض ‪ ...‬اى يصل كل مكان فى سرعة رهيبة وهذا هو ظاهر الحاديث واغلب ما اجمع عليه‬
‫الشراح والمحدثون ولم اذكمر الغلبيمه لضيمق الوقمت وارجوا مرة اخرى ان يفيدنما ويضيمف لنما ممن لديمه علم‬
‫فمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما نحمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن الطلبمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة علم‬
‫سرعة مركب الدجال علميا‬
‫اول سمموف نتطرق الى اولى التقاريممر عممن سممرعة الطباق الطائرة وكانممت تمممت بعمليممة حسممابية لحممد‬
‫المشاهدات الحيمممة للطباق الطائرة فتعالوا لنرى التجربمممة او الحدث كان لمديمممر شركمممة ( التبان اميركان )‬

‫للطيران عام ‪1952‬م‬
‫الطيار‬
‫‪walim.b.nash‬‬
‫ومساعده‬
‫‪wwfor tenyiry‬‬
‫مع سرب من الطباق الطائرة قدرا فيه السرعة القصوى لتلك الجسام بموازنة وطرح الوقت الذى راى فيه‬
‫الطياران على طائرتهما هذه الجسام والوقت الذى اختفت فيه فكان‬
‫وهو ‪75‬كيلو مترا خلل ‪ 15‬ثانية‬
‫وهذا يفسر حسابيا ان السرعة كانت بمقدار‬
‫بانمه ‪ 18000‬كيلومترا‪/‬السماعة وبشمئ ممن التحفمظ خشيمة عدم تصمديق الخمبر بمجمله انذاك ورد فمى تقريمر‬
‫الطياريمن الذى رفمع الى شعبمة المخبارات ان السمرعة كانمت اكمبر ممن ‪ 1500‬كمم ‪/‬س لنمه ممن غيمر المعقول‬
‫لدى التقنية الرضيه سرعة ‪18‬الفكم ‪/‬س ولحتى نصفها وفى تقرير اخر فى المانيا ذكر ان احد الرادارت‬
‫فى بون رصد طبقا طائرا تحرك بسرعة ‪ 24000‬كم ‪/‬ساعة كما ورد فى تقرير امريكى سرعات مقاربه لذلك‬
‫ولكمممممممممممن كان محاطممممممممممما بالسمممممممممممرية التاممممممممممممة ممممممممممممن قبمممممممممممل المخابرات المريكيمممممممممممة‬
‫النتيجم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه‬
‫ان هذا الدجال اللعيمن يتنقمل بسمرعة رهيبمة و مماسمبق وال اعلم تكون سمرعة تنقله فمى الرض همى ‪5‬كمم‪/‬‬
‫ثانيه اى ‪75‬كم ‪ 15/‬ث اذا النتيجه‬
‫هى ‪ 18000‬كيلو مترا فى الساعة الواحدة‬
‫وربما طور المر الى اكثر من هذا وال اعلم ان هذا اللعين لم يوقف الى هذا الحد بل تجاوزة الى اكثر من‬
‫ذلك ‪ .....‬وتمنمى اكثمر ممن كمل هذا ‪ ....‬ان هذا الدجال اللعيمن يعلم فمى اعماق نفسمه ان القران الكريمم كلم ال‬
‫وحق فى حق ولياتيه الباطل من بين يديه ول من خلفه تنزيل من حكيم حميد ‪....‬لكنه خاضع لشهوة نفسه‬
‫الغالبمه فياخمذ ممن القران مايفيده ويدع الحقيقمه الكليمة فمى القران (وكذلك اتباعمه وممن همم على شاكلتمه ممن‬
‫السحرة الكفرة فقد التقيت فى احدى رحلتى الى الهند وفى احد المعابد القديمة واللتى ان شاء تعالى نعرض‬
‫صمور ذلك لكمم هنما وهمى بالفيديمو احمد كهنمة المعبمد وسمحرته ورايمت منمه العجمب فمى معرفتمه بالقران بمل كان‬
‫يناقممش ويجادل وانممه ورد فيممه كذا وكذا ‪ .....‬عجممبى وال) المهممم ان هذا اللعيممن مممن اوائل مممن حقدوا على‬
‫سمليمان عليمه السملم الذى سمخر ال له ملكما لينبغمى لحمد ممن بعده ‪..‬وتمنمى عدوال فمى نفسمه لو ملك العلم‬
‫الذى كان عنده علم الكتاب الذى نقمل عرش ملكمة سمبا ممن اليممن الى فلسمطين ‪ .....‬وحاول ذلك جاهدا فماذا‬
‫كانت النتيجة ‪..‬؟؟ وهذا موضوعنا القادم ان شاء ال‬
‫الدجال ‪ ......‬ومحاولة فاشلة باذن ال‬
‫الدجال يتمنى ملك سليمان عليه السلم‬
‫توقفنففا حول امنيففه الدجال لعنففه الله تعالى وهففى ان هذا اللعيففن مففن‬
‫اوائل مففن حقدوا على سففليمان عليففه السففلم الذى سففخر الله له ملكففا‬
‫لينبغفى لحفد مفن بعده ‪..‬وتمنفى عدوالله ففى نفسفه لو ملك العلم الذى‬
‫كان عند الذىعنده علم الكتاب الذى نقل عرش ملكة سبا من اليمن الى‬
‫ُ َ‬
‫َ‬
‫فلسففطين كمففا جاء فلى قوله تعالى ( َ‬
‫قا َ‬
‫م يَأْتِين ِ في‬
‫ل ي َ فا أي ّ فُ َ‬
‫مَل أيُّك ُ ف ْ‬
‫ها ال َ‬
‫َ‬
‫ن ال ْ‬
‫ن أن َا آتِي َ‬
‫ع ْ‬
‫ن ‪َ 38‬‬
‫ها َ‬
‫قا َ‬
‫قب ْ َ‬
‫ه‬
‫ل أَن يَأْتُون ِي‬
‫ل ِ‬
‫ك بِ ِ‬
‫ت ِّ‬
‫سل ِ ِ‬
‫عْر ِ‬
‫بِ َ‬
‫فري ٌ‬
‫ج ِّ‬
‫م َ‬
‫مي َ‬
‫م ْ‬
‫ش َ‬
‫ُ‬
‫ِ‬
‫َ َ َّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ٌ‬
‫هل َ‬
‫م َ‬
‫ل أن ت َ ُ‬
‫َ‬
‫قب ْ َ‬
‫وإِن ّ ِفي َ‬
‫ذي ِ‬
‫قا ِ‬
‫م ِف‬
‫ن ‪ 39‬قال ال ِ‬
‫و يّف أ ِ‬
‫علي ْف ِ‬
‫قو َف‬
‫مي ٌف‬
‫من ّ‬
‫عندَفهُ‬
‫مك َ‬
‫ق ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫فك َ‬
‫ل أن يَْرتَدّ إِلي ْك طْر ُ‬
‫ه َ‬
‫قب ْ َ‬
‫قًّرا‬
‫ِ‬
‫ست َ ِ‬
‫ب أن َا آتِي ك ب ِ ِ‬
‫م ِّ‬
‫م ْ‬
‫م َ‬
‫ما َرآ هُ ُ‬
‫فل ّ‬
‫عل ٌ‬
‫ن الكِتَا ِ‬
‫َ‬
‫َف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ُ‬
‫شكَر َ‬
‫م أك ُ‬
‫من َ‬
‫عندَفهُ َ‬
‫من َ‬
‫ون ِفي أأ ْ‬
‫قا َ‬
‫ما‬
‫ل َ‬
‫ِ‬
‫ف ْ‬
‫هذَا ِف‬
‫شكُر أ ْ‬
‫فإِن ّف َ‬
‫و َف‬
‫فُر َ‬
‫ل َرب ِّفي لِيَبْل َ‬
‫ض ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ن َرب ِّي َ‬
‫م ‪َ 40‬‬
‫فَر َ‬
‫من ك َ‬
‫شكُر لِن َ ْ‬
‫عْر َ‬
‫قا َ‬
‫غن ِ ٌّ‬
‫يَ ْ‬
‫ها‬
‫ها َ‬
‫س ِ‬
‫ف ِ‬
‫فإ ِ ّ‬
‫ش َ‬
‫ل نَكُِروا ل َ‬
‫ري ٌ‬
‫و َ‬
‫ه َ‬
‫يك ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َف‬
‫َ‬
‫َف‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫ُ‬
‫فل َّ‬
‫ن ‪َ 41‬‬
‫قي َ‬
‫هكَذَا‬
‫لأ َ‬
‫ت ِ‬
‫ن ال ِ‬
‫ن ِ‬
‫هت َ ِ‬
‫هتَدُو َف‬
‫م تَكُو ُف‬
‫ما َ‬
‫جاء ْف‬
‫دي أ ْ‬
‫ن ل يَ ْ‬
‫ذي َف‬
‫م َف‬
‫نَنظْر أت َ ْ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْف‬
‫ْ‬
‫َف‬
‫من َ‬
‫ك َ‬
‫عْر ُ‬
‫ن سفورة‬
‫َ‬
‫وأوتِين َفا ال ِ‬
‫ه ُ‬
‫سل ِ ِ‬
‫م ِف‬
‫ش ِف‬
‫قال ْ‬
‫مي َ‬
‫م ْف‬
‫قبْل ِف َ‬
‫وكُن ّفا ُ‬
‫عل َ‬
‫ت كَأن ّف ُ‬
‫ها َ‬
‫و َ‬
‫ه َ‬

‫النمففل ) ان الدجال حاول ومازال يحاول ونجففح فففى البدايات لكنففه لن‬
‫يصفل وهذه البدايات التفى وصفل اليهفا لتشكفل سفوى ‪ %1‬تقريبفا مفن‬
‫العلم الكلى لمفن كان عنده علم الكتاب ومفع هذا فهذا ‪ %1‬يعتفبر شبفه‬
‫اعجاز او خوارق لنسفان اليوم ‪ ..‬انفه بالفعفل ادرك ان السفرعة ال تى تفم‬
‫بهفا نقفل عرش بلقيفس هفى سفرعة فوق الخارقفة والفكرة التفى تفم بهفا‬
‫النقفل هفى فكرة علميفة قائمفة على حقيقفة علميفة بدليفل قوله تعالى (‬
‫َ َ َ‬
‫ب ) لقد تصور الدجال ان الذى عنده علم‬
‫قا‬
‫ه ِ‬
‫ذي ِ‬
‫م ِّ‬
‫ل ال ّ ِ‬
‫م َ‬
‫عل ْ ٌ‬
‫عند َ ُ‬
‫ن الْكِتَا ِ‬
‫الكتاب اسففتغل سففرعة كسففرعة البرق او كسففرعة الضوء و نعود لليففة‬
‫ف َ‬
‫الكريمففه وهففو ان الذى عنده علم الكتاب انسففى وليففس جنيففا ‪َ ...‬‬
‫قا َ‬
‫ل‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ها َ‬
‫قب ْل‬
‫ن ِ‬
‫عْر ِ‬
‫عنْده ِ‬
‫م يَأتِين ِي ب ِ َ‬
‫واْلِن ْس ‪ { :‬ي َا أي ّ َ‬
‫ش َ‬
‫ج ّ‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬
‫ها ال ْ َ‬
‫مَل أيّك ُ ْ‬
‫لِ َ‬
‫ن ال ْ ِ‬
‫ن َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ن تَ ُ‬
‫ه َ‬
‫ع ْ‬
‫ن؟ َ‬
‫قا َ‬
‫قوم‬
‫ف‬
‫ل ِ‬
‫ن أن َا آت ِيك ب ِ ِ‬
‫ريت ِ‬
‫سل ِ ِ‬
‫قب ْل أ ْ‬
‫أ ْ‬
‫ج ّ‬
‫م ْ‬
‫مي َ‬
‫م ْ‬
‫ن يَأتُون ِي ُ‬
‫ن ال ِ‬
‫ِ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫ن ذَل ِ َ‬
‫مين } َ‬
‫ه لَ َ‬
‫م َ‬
‫قا َ‬
‫ك‬
‫ريد أ َ ْ‬
‫وإِنِّي َ‬
‫جل ِ‬
‫يأ ِ‬
‫علَي ْ ِ‬
‫ِ‬
‫ع َ‬
‫م ْ‬
‫ل ُ‬
‫م ْ‬
‫سلَي ْ َ‬
‫و ّ‬
‫ن َ‬
‫قامك َ‬
‫مان ‪ :‬أ ِ‬
‫ق ِ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ن‬
‫م‬
‫م‬
‫عل‬
‫ده‬
‫ن‬
‫ع‬
‫س‬
‫ن‬
‫ل‬
‫ا‬
‫ن‬
‫م‬
‫جل‬
‫ر‬
‫و‬
‫ه‬
‫و‬
‫}‬
‫اب‬
‫ت‬
‫ك‬
‫ال‬
‫ن‬
‫م‬
‫م‬
‫عل‬
‫ده‬
‫ن‬
‫ع‬
‫ذي‬
‫ال‬
‫ل‬
‫قا‬
‫{‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ِ ْ‬
‫ِْ‬
‫َِ‬
‫ِ ْ‬
‫ِ‬
‫َ ُ َ َ ُ‬
‫ِ ْ‬
‫ِ ْ‬
‫ِ ْ‬
‫َّ‬
‫َّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ه‬
‫ب‬
‫يك‬
‫ت‬
‫آ‬
‫ا‬
‫ن‬
‫أ‬
‫{‬
‫‪:‬‬
‫ب‬
‫جا‬
‫أ‬
‫ه‬
‫ب‬
‫ي‬
‫ع‬
‫د‬
‫َا‬
‫ذ‬
‫إ‬
‫ذي‬
‫ال‬
‫‪,‬‬
‫ر‬
‫ب‬
‫ك‬
‫ل‬
‫ا‬
‫ه‬
‫الل‬
‫سم‬
‫ا‬
‫ه‬
‫َف ِف‬
‫الْكِتَاب ِ‬
‫ِف ِ‬
‫ِ‬
‫ُ ِ َف ِف ِ َ َف‬
‫َ‬
‫في ِف ِف ْ‬
‫ِ‬
‫َف‬
‫قائِم ‪َ ,‬‬
‫عنْده َ‬
‫ن يَْرتَدّ إِلَي ْفك طَْرفففك } َ‬
‫َ‬
‫م َ‬
‫ل‬
‫فدَف َ‬
‫و ِ‬
‫و ُ‬
‫قب ْفل أ ْ‬
‫فا ْ‬
‫عا بِاِل ْف‬
‫حت َ َ‬
‫ه َ‬
‫سم ِ َ‬
‫مان ) تفسفففير الطفففبرى‬
‫و ِ‬
‫ال ْ َ‬
‫عْرش ا ِ ْ‬
‫ض َفف‬
‫ماًل َ‬
‫ي ُفف‬
‫سلَي ْ َ‬
‫ع بَي ْففن يَدَففف ْ‬
‫حت ِ َ‬
‫حت ّففَى ُ‬
‫َ‬
‫و َ‬
‫ل ال ْ ُ‬
‫ولكفن للقرطفبى راى اخفر هفو مايهمنفا هنفا ( َ‬
‫ق َ‬
‫قا َ‬
‫قدْ أنْكََر‬
‫ر ّ‬
‫يف ‪َ :‬‬
‫شي ْ ِ‬
‫َ َ‬
‫َ‬
‫ن َ‬
‫قا َ‬
‫مان ‪,‬‬
‫ن الْكِتَاب ُ‬
‫عنْده ِ‬
‫ذي ِ‬
‫علْم ِ‬
‫ن ال ّ ِ‬
‫ل إ ِف ّ‬
‫و ُف‬
‫م ْف‬
‫م ْف‬
‫سلَي ْ َ‬
‫ولِيَاء َ‬
‫كََرا َ‬
‫ه َ‬
‫مات اْل ْ‬
‫َف‬
‫َ‬
‫ه َ‬
‫ع ْ‬
‫َ‬
‫ه ُ‬
‫قا َ‬
‫ء‬
‫ؤَل ِ‬
‫عن ْفد َ‬
‫و ِ‬
‫ل لِل ْ ِ‬
‫ت ‪ " :‬أن َفا آت ِفيك ب ِف ِ‬
‫ري ِف‬
‫قب ْفل أ ْ‬
‫ن يَْرتَدّ إِلَي ْفك طَْرففك " ‪َ .‬‬
‫ف ِ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫مات ‪َ ,‬‬
‫ريفت َ‬
‫ع ْ‬
‫ما َ‬
‫ع َ‬
‫ن‬
‫ل ال ِ‬
‫ول ِ‬
‫س ِ‬
‫فإ ِف ّ‬
‫م ْ‬
‫ف َ‬
‫ج ّف‬
‫م ْف‬
‫م ْف‬
‫ن الكَرا َ‬
‫ن ال ُ‬
‫َف‬
‫فلي ْف َ‬
‫ن ال ِ‬
‫ع ِ‬
‫جَزات َ‬
‫ف ِ‬
‫َف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ْف‬
‫ن ‪ ,‬بَ ْ‬
‫ل‬
‫ي‬
‫ن‬
‫ا‬
‫ك‬
‫م‬
‫ة‬
‫د‬
‫ح‬
‫وا‬
‫حال‬
‫في‬
‫هر‬
‫و‬
‫ج‬
‫ع‬
‫قط‬
‫ي‬
‫ل‬
‫و‬
‫‪.‬‬
‫َا‬
‫ذ‬
‫ه‬
‫ل‬
‫ث‬
‫م‬
‫ى‬
‫عل‬
‫ن‬
‫رو‬
‫د‬
‫ق‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ف‬
‫ِ‬
‫ف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ف‬
‫َ‬
‫ْف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫يَ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ََ‬
‫ُ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫َف‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ّ‬
‫ور ذَل ِف َ‬
‫شْرق ث ُف َّ‬
‫في أ ْ‬
‫ص َّ‬
‫صى ال ّ‬
‫في‬
‫عيده ُف ِف‬
‫م يُ ِ‬
‫هر ِف‬
‫و َف‬
‫ع ِ‬
‫ك بِأ ْ‬
‫دم الله ال َ‬
‫ن يُ ْ‬
‫ق َف‬
‫يُت َف َ‬
‫ج ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫في أ ْ‬
‫دم‬
‫صى ال َ‬
‫عدَم ِ‬
‫ع ِ‬
‫و ِ‬
‫و يُ ْ‬
‫عد ال َ‬
‫حالة الت ِي ب َ ْ‬
‫ي ال َ‬
‫ال ْ َ‬
‫ق َ‬
‫غْرب ‪ .‬أ ْ‬
‫حالة الث ّانِي َة ‪َ ,‬‬
‫ه َ‬
‫َ‬
‫سطَة ث ُ َّ‬
‫ل ال ْ ُ‬
‫ها ‪َ .‬‬
‫ق َ‬
‫قا َ‬
‫مالِك ‪.‬‬
‫هب َ‬
‫و ْ‬
‫عيد َ‬
‫م يُ ِ‬
‫و ِّ‬
‫ع ْ‬
‫ن َ‬
‫ر ّ‬
‫ماكِن ال ْ ُ‬
‫اْل َ‬
‫واهُ َ‬
‫وَر َ‬
‫ي‪َ :‬‬
‫مت َ َ‬
‫شي ْ ِ‬
‫واء ; َ‬
‫و َ‬
‫ل ‪ :‬بَ ْ‬
‫قي َ‬
‫مان‬
‫ه ِف‬
‫قدْ ِ‬
‫جا ِف‬
‫جيءَ ب ِف ِ‬
‫وكَا َف‬
‫م َ‬
‫ن بَي ْفن ُف‬
‫في ال ْ َ‬
‫سلَي ْ َ‬
‫ه ُ‬
‫قال َف ُ‬
‫ل ِ‬
‫هد ‪َ .‬‬
‫ه َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫مان‬
‫ي‬
‫سل‬
‫و‬
‫ن‬
‫م‬
‫ي‬
‫ال‬
‫ب‬
‫ت‬
‫ن‬
‫ا‬
‫ك‬
‫‪:‬‬
‫ك‬
‫ل‬
‫ما‬
‫ل‬
‫قا‬
‫و‬
‫‪.‬‬
‫رة‬
‫حي‬
‫وال‬
‫فة‬
‫و‬
‫ك‬
‫ال‬
‫ن‬
‫ي‬
‫ب‬
‫ما‬
‫ك‬
‫رش‬
‫ع‬
‫وال‬
‫َ ِ‬
‫َ َ ْ‬
‫َ ْ ِ َ َ ِ َ ُ ْ ََ‬
‫َ‬
‫َ ِ َ‬
‫َ َ ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫ذي‬
‫ال‬
‫انه‬
‫ك‬
‫م‬
‫قيس‬
‫ل‬
‫ب‬
‫ش‬
‫ر‬
‫ع‬
‫ب‬
‫ق‬
‫ر‬
‫خ‬
‫ن‬
‫ا‬
‫سير‬
‫فا‬
‫ت‬
‫ال‬
‫في‬
‫و‬
‫‪.‬‬
‫شام‬
‫ال‬
‫ب‬
‫لم‬
‫س‬
‫ال‬
‫ه‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ِ ِ ِ‬
‫َ ِ‬
‫ّ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫علَي ْ ِ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ِْ َ َ ِ َ ْ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ف‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫هَر‬
‫مان ; قال َ‬
‫و ِ‬
‫ُ‬
‫في ِ ف‬
‫سلي ْ‬
‫م نَب َف َ‬
‫وظ َ‬
‫ي ُف‬
‫ع بَي ْ فن يَدَ ف ْ‬
‫هث ّ‬
‫ه َ‬
‫عب ْ فد الله ب ْ فن شدّاد ‪َ :‬‬
‫َ َ َ َّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ن ‪ ) .‬وسمعت ذلك‬
‫حت الْرض ; فالله أ ْ‬
‫عْرش ِ‬
‫ي ذل ِك كا َ‬
‫ن ن َفق ت َ ْ‬
‫ال َ‬
‫م ْ‬
‫علم أ ْ‬
‫مؤخرا من الشيخ احمد الكبيسي واعتقد ان مما يوكد هذا الراى انه لو‬
‫كان جنيفا لكان ابليفس لعنفه الله افاد الدجال بحفل شفبيه نعفم فابليفس‬
‫افاد شفبيهه وصفديقه الحميفم الدجال بكثيفر مفن علوم الفيزياء وحقائق‬
‫الكون وقوانيفن العلة والمعلول ال ان كفل مفا افاده بفه يدخفل ففى هذا‬
‫‪ %1‬مففن علم الذى عنده علم الكتاب ‪....‬ان الذى عنده علم الكتاب فعل‬
‫استغل اقوى سرعة مخلوق فى الكون المعروف لدينا ولدي البشر منذ‬
‫قديفففففففففففففففففففم الزمان وهفففففففففففففففففففو سفففففففففففففففففففرعة الضوء‬
‫ان الضوء هفو اسفرع متحرك ففى الكون فهفو يسفير بخطوط مسفتقيمة‬
‫بسفرعة هفى ‪ 300000‬كفم ‪/‬ثانيفه ولتوجفد ففى كوننفا حتفى الن سفرعة‬
‫معروفة اكثر من ذلك‬
‫العلم وسرعة الضوء‬

‫ان المسفافه بيفن القمفر او الرض هفى ‪ 1.5‬ثانيفة ضوئيفة والمسفافة بيفن‬
‫الرض والشمس هى ‪ 8‬دقائق ضوئية والمسافه من اى نقطه فى مدار‬
‫كوكب بلوتو ومرورا بالشمس ثم الى الجانب المقابل من نفس المدار‬
‫= اقل من ‪ 11‬ساعة ضوئية علما ان المسافة بين الشمس وبلوتو هى‬
‫‪ 5880‬مليون كففم = ‪ 40‬وحدة فلكيففة = ‪ 5.3‬سففاعة ضوئيففة وللتبسففيط‬
‫فانه خلل كل ضربه واحده من قلبك سيكون قطع مسافة تقارب ‪300‬‬
‫الف كم‬
‫مالذى قام به الذى عنده علم الكتاب‬
‫وَل ي َ ْ‬
‫ن‪,‬‬
‫وا ِ‬
‫هر ِ‬
‫و َ‬
‫ح َ‬
‫في َ‬
‫قط َع َ‬
‫دة َ‬
‫حال َ‬
‫ج ْ‬
‫لنعود الى تفسير القرطبى َ ( َ‬
‫مكَانَي ْ ِ‬
‫َ‬
‫ور ذَل ِف َ َ‬
‫َ‬
‫شْرق ث ُ َّ‬
‫في أ ْ‬
‫ص َّ‬
‫صى ال ّ‬
‫بَ ْ‬
‫في‬
‫ه ِ‬
‫م يُ ِ‬
‫هر ِ‬
‫و َ‬
‫ع ِ‬
‫ك بِأ ْ‬
‫دم الل ّه ال ْ َ‬
‫ن يُ ْ‬
‫عيد ُ‬
‫ق َ‬
‫ل يُت َ َ‬
‫ج ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫في أ ْ‬
‫دم‬
‫صى ال ْ َ‬
‫عدَم ِ‬
‫ع ِ‬
‫و ِ‬
‫و يُ ْ‬
‫عد ال ْ َ‬
‫حالَة ال ّت ِي ب َ ْ‬
‫ي ال ْ َ‬
‫ال ْ َ‬
‫ق َ‬
‫غْرب ‪ .‬أ ْ‬
‫حالَة الث ّانِي َة ‪َ ,‬‬
‫ه َ‬
‫َ‬
‫سطَة ث ُ ف َّ‬
‫ها ) لنرى ماهففو راى العلم الحديففث مففن‬
‫عيد َ ف‬
‫م يُ ِ‬
‫و ّ فِ‬
‫ماك ِ فن ال ْ ُ‬
‫اْل َ‬
‫مت َ َ‬
‫منظور اسفلمى للدكتور العربفى المسفلم المصفري سفعيد الحجري الذى‬
‫فهفم اسفرار القضيفة ولو نظريفا وعفبر عنهفا خيفر تعفبير ففى بحثفه الرائع‬
‫(ايات قرانية فى مشكاة العلم ) ‪ .....‬وهو حديثنا القادم ان شاء تعالى‬
‫ماقام به الذى عنده علم الكتاب من وجهة نظر العلم‬
‫ماقام بففه الذى عنده علم الكتاب مففن وجهففة نظففر العلم مففن منظور‬
‫اسفلمى للدكتور العربفى المسفلم المصفري سفعيد الحجري الذى فهفم‬
‫اسفرار القضيفة ولو نظريفا وعفبر عنهفا خيفر تعفبير ففى بحثفه الرائع ايات‬
‫قرانيفة ففى مشكاة العلم يقول الدكتور سفعيد( التفسفير المنطقفى لمفا‬
‫قام بففه الذى عنده علم الكتاب سففواء كان انسففا اوجنففا حسففب علمنففا‬
‫الحالى انفه قام بتحويفل عرش مل كة سبا الى نوع من الطاقفه ل يس من‬
‫الضرورى ان تكون ففى صفورة طاقفة حراريفه مثفل الطاقفة التفى نحصفل‬
‫عليهفا مفن المفاعلت الذريفه الحاليفه ذات الكفاة المنخفضفه ‪ ...‬ولكفن‬
‫طاقففه تشبففه الطاقففه الكهربائيففه او الطاقففه الضوئيففه يمكففن ارسففالها‬
‫بواسففطة الموجات الكهرومغناطيسففيه ‪.....‬والخطوة الثانيففه انففه قام‬
‫بارسفال هذه الطاقفه مفن سفبا الى مملكفة سفليمان ولن سفرعة انتشار‬
‫الموجات الكهرومغناطيسفففيه هفففى نففففس سفففرعة انتشار الضوء اى‬
‫‪300‬الف كفم ‪/‬ثانيفه فزمفن وصفولها عنفد سفليمان كان اقفل مفن جزء مفن‬
‫الثانيفه وذلك حتفى اذا بلغفت المسفافه بيفن سفبأ وملك سفليمان ‪3000‬كفم‬
‫والخطوة الثالثفه والخيره انفه حول هذه الطاقفه عنفد وصفولها الى مادة‬
‫اخرى ففى نففس الصفورة التفى كانفت عليهفا اى ان كفل جزئ وكفل ذرة‬
‫رجعففت الى مكانهففا الول ) نتوقففف هنففا ونعود الى تفسففير القرطففبى‬
‫ور ذَل ِف َ َف‬
‫وَل ي َ ْ‬
‫ص َّ‬
‫ن ‪ ,‬بَ ْ‬
‫ن‬
‫وا ِ‬
‫هر ِف‬
‫و َف‬
‫ك بِأ ْ‬
‫في َ‬
‫قطَفع َ‬
‫حدَة َ‬
‫ل يُت َف َ‬
‫حال َ‬
‫ج ْ‬
‫وقوله ( َ َ‬
‫مكَانَي ْف ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫شْرق ث ُ َّ‬
‫في أ ْ‬
‫صى ال ّ‬
‫ي‬
‫هر ِ‬
‫و َ‬
‫ه ِ‬
‫م يُ ِ‬
‫و ِ‬
‫ع ِ‬
‫في ال ْ َ‬
‫دم الل ّه ال ْ َ‬
‫يُ ْ‬
‫عيد ُ‬
‫ق َ‬
‫ج ْ‬
‫حالَة الث ّانِي َة ‪َ ,‬‬
‫ه َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫في أ ْ‬
‫سطَة‬
‫صى ال ْ َ‬
‫دم ِف‬
‫ع ِ‬
‫و يُ ْ‬
‫ع َ‬
‫عد ال ْ َ‬
‫حالَة ال ّت ِفي ب َف ْ‬
‫ال ْ َ‬
‫و ِّف‬
‫ماك ِفن ال ْ ُ‬
‫دم اْل َ‬
‫ق َف‬
‫مت َ َ‬
‫غْرب ‪ .‬أ ْ‬
‫ث ُف َّ‬
‫ها ) اعتقفد انفه تواففق عجيفب عجيفب ‪ .....‬ونبقفى مفع الدكتور‬
‫عيد َف‬
‫م يُ ِ‬
‫حيفث يقول (ان الطاقفه والماده صفورتان مختلفتان لشفئ واحفد فالماده‬
‫يمكن ان تتحول الى طاقه والطاقه الى ماده ‪ ..‬وقد نجح النسان فى‬

‫تحويففل الماده الى طاقففه وذلك فففى المفاعلت الذريففه التففى تولد لنففا‬
‫الكهرباء ولو ان تحكمففه فففى هذا التحويففل ليزال يمففر بادوار تحسففين‬
‫وتطويففر ‪ ..‬وكذلك نجففح النسففان ولو بدرجففه اقففل كثيرا فففى تحويففل‬
‫الطاقه الى ماده وذلك فى معجلت الجسيمات‬
‫( ‪) particle accelerator‬‬
‫ولو ان ذلك مازال يتفففم حتفففى الن على مسفففتوى الجسفففيمات فتحول‬
‫الماده الى طاقفه والطاقفه الى ماده امفر ممكفن علميفا وعمليفا فالماده‬
‫والطاقفففه قرينان ‪,‬وليعطفففل حدوث هذا التحول على نطاق واسفففع ال‬
‫صعوبة حدوثه والتحكم فيه تحت الظروف والمكانيات العلميه والعمليه‬
‫الحاليففه ولشففك ان التوصففل الى الطرق العلميففه والوسففائل العمليففه‬
‫المناسففبه لتحويففل الطاقففه الى ماده والماده الى طاقففه فففى سففهولة‬
‫ويسفر يسفتدعى تقدمفا علميفا وفنيفا هائل فمسفتوى مقدرتنفا العمليفه‬
‫والعلميفه حاليفا ففى هذا الصفدد ليفس الكمسفتوى طففل يتعلم القراءة )‬
‫اذا كانفت هذه الرؤيفة العامفة للحدث ولكفن ماهفو التفصفيل المتعلق بهذا‬
‫الحدث نواصل وجهة نظر هذا العالم المسلم الكبير وشرحه لذلك ( اذا‬
‫تمكفن النسفان ففى يوم مفن اليام مفن التحويفل السفهل الميسفور بيفن‬
‫الماده والطاقه فسوف ينتج عن ذلك تغيرات جذريه بل وثورات ضخمه‬
‫ففى نمفط الحياة اليومفى ‪ ...‬احفد السفباب ان الطاقفه ممكفن ارسفالها‬
‫بسرعةالضوء على موجات مكرونيه الى اى مكان نريد ثم نعود فنحولها‬
‫الى ماده وبذلك نسفتطيع ان نرسفل اى جهفز او حتفى منزل باكمله الى‬
‫اى بقعفة نختارهفا على الرض او حتفى على القمفر او الريفخ ففى خلل‬
‫ثوان معدوده او دقايفق ‪ ...‬والصفعوبه السفاسيه التفى يراهفا الفيزيائيون‬
‫لتحقيفق هذا الحلم هفى ففى ترتيفب جزئيات وذرات المادة ففى الصفورة‬
‫ال صليه تمامفا كفل ذره فى مكان ها الول الذى شغل ته ق بل تحويلهفا الى‬
‫طاقه لتقوم بوظيفتها الصليه ‪..‬والستعانه فى هذا الصدد بحاسوبات‬
‫سريعه وذات قدرات عاليه هو امر لمفر منه وهناك صعوبه اخرى هامه‬
‫يعانى منها العلم الن وهى كفاة والتقاط الموجات الكهرومغناطيسيه‬
‫الحاليففه والتففى لتزيففد على ‪ %60‬وذلك لتبدد اكثرهففا فففى الجففو ( كلم‬
‫خطيفر وكفبير وعجيفب ومهفم واعتقفد ان الغلبيفه عمرهفم ماسفمعوا عفن‬
‫هذا الدكتور وليدرون وي نه اصفل ‪...‬لل سف ) الم هم نوا صل مع الدكتور‬
‫توضيففح ماسففبق لنففه لزال غامضففا للبعففض يقول ( ان انسففان القرن‬
‫العشرين ليعجز عن القيام بما قام به الذى عنده علم الكتاب منذ الف‬
‫السفنين فمقدرة النسفان الحالى لتتعدى محاولة تفسفير فهفم ماحدث‬
‫‪ .....‬فمفا نجفح فيفه انسفان القرن العشريفن هفو ‪ .......‬تحويفل جزء مفن‬
‫مادة العناصر الثقيله مثل اليورانيوم الى طاقه بواسطة النشطار فى‬
‫ذرات هذه العناصففر امففا التفاعلت النوويففه التففى تتففم بتلحففم ذرات‬
‫العناصففر الخفيفففه مثففل الهيدروجيففن والهيليوم والتففى تولد طاقات‬
‫الشمففس والنجوم فلففففففففففففففففففففففففففم يسففتطع النسففان حتففى الن‬
‫التحكففم فيهففا وحتففى اذا نجففح فففى التحكففم فففى طاقففة التلحففم الذرى‬
‫فلتزال الطاقفففه المتولده ففففى صفففورة بدائيفففه يصفففعب ارسفففالها الى‬
‫مسافات طويله بدون تبديد الشطر الكبر منها ‪) .......‬؟‬
‫لماذا يعجز العلم عن الوصول الى ماقام به الذى عنده علم الكتاب‬

‫لماذا يعجز العلم عن الوصول الى ماقام به الذى عنده علم الكتاب‬
‫اول هففى مشئيففه الله تعالى ‪ .....‬ونحففن هنففا لمناقشففة السففباب علميففا‬
‫وتعالوا نكمفففل ماقاله الدكتور سفففعيد (ان تحويفففل الماده الى موجات‬
‫ميكرونيفه يتفم حاليفا بطريقفه بدائيفه تسفتلزم تحويفل الماده الى طاقفه‬
‫حراريفه ثفم الى طاقفه ميكانيكيفه ثفم الى طاقفه كهربائيفه واخيرا يتفم‬
‫ارسفالها على موجات ميكرونيفه ولهذا السفبب نجفد ا الشطفر الكفبر مفن‬
‫الماده التفففى بدانفففا بهفففا تبدد خلل التحويلت وليبقفففى الجزء صفففغير‬
‫نسفتطيع ارسفاله عفن طريفق الموجات الميكرونيفه فكفاة تحويفل الماده‬
‫الى طاقفه حراريفه ثفم الى طاقفه ميكانيكيفه ثفم الى طاقفه كهربائيفه لن‬
‫يزيفد عفن ‪ %20‬حتفى اذا تجاوزنفا عفن الضعفف التكنولوجفى الحالى ففى‬
‫تحويل اليورانيوم الى طاقه فالذى يتحول الى طاقه هو جزء صغير من‬
‫كتلة اليورانيوم امففا الشطففر الكففبر فيظففل فففى الوقود النووى يشففع‬
‫طاقتفففه على مدى الف وملييفففن السفففنين متحول الى عناصفففر اخرى‬
‫تنتهففففففففففففففففففففففففففففففففففففففى بالرصففففففففففففففففففففففففففففففففففففففاص‬
‫وليففس هذا بمنتهففى القصففد ففففى الطرف الخففر التقاط وتجميففع هذه‬
‫الموجات ثفم اعادة تحويلهفا الى طاقفه ثفم الى ماده كفل جزئ وكفل ذره‬
‫وكل جسيم الى نفس المكان الصلى ‪..‬وكفاة تجميع هذه الشعة الن‬
‫وتحويلهفا الى طاقفه كهربائيفه ففى نففس الصفورة التفى ارسفلت بهفا قفد‬
‫لتزيففد على ‪ %50‬اى ان ماتبقففى مففن المادة الصففليه حتففى الن بعففد‬
‫تحويلهففففا مففففن مادة الى طاقففففه وارسففففالها عففففن طريففففق الموجات‬
‫الكهرومغناطيسيه الميكرونيه واستقبالها وتحويلها الى مرة اخرى الى‬
‫طاقه هو ‪ %10‬وذلك قبل ان نقوم بالخطوة النهائيه وعى تحويل هذه‬
‫الطاقفه الى مادة ففى صفورتها الولى ‪ ..‬هففففففففففففو مايعجفز عنفه حتفى‬
‫الن انسفففان القرن العشريفففن ولذلك فنحفففن لندرى كفاة اتمام هذه‬
‫الخطوة الخيره اذا فرضنا انه تحت افضل الظروف تمكن النسان من‬
‫تحويفل ‪ %50‬مفن هذه الطاقفه المتبقاه الى ماده فالذى سفوف نحصفل‬
‫عليفففففه هفففففو اقفففففل مفففففن ‪ %5‬مفففففن المادة التفففففى بدانفففففا بهفففففا‬
‫تطبيق الفرضيه على على ماقام به الذى عنده علم الكتاب‬
‫يقول الدكتور معنففى ذلك اننففا اذا بدانففا بعرش ملكففة بلقيففس وحولناه‬
‫بطريقفة مفا الى طاقفه وارسفلنا هذه الطاقفه على موجات مكرونيفه ثفم‬
‫اسفففتقبلنا هذه الموجات وحولناهفففا الى طاقفففه مرة اخرى او الى ماده‬
‫فلن نجفد لدينفا اكثفر مفن ‪ %5‬مفن عرش بلقيفس وامفا الباقفى فقفد تبدد‬
‫خلل هذه التحويلت العديده نظرا للكفات الردئيففففففففه لهذه العمليات‬
‫وهذه ‪ %5‬مففن المادة الصففليه لن تكفففى لبناء جزء صففغير مففن عرشهففا‬
‫مثفل < رجفل او يفد > كرسفى عرش الملكفه لكفن النتيجفه كانفت مفع الذى‬
‫عنده علم مفن الكتاب ‪ % 100‬حتفى ان سفيدنا سفليمان عليفه وعلى نبينفا‬
‫افضفل الصفلة والسفلم قال كمفا نفص القران الكريفم ( َ‬
‫قا َ‬
‫ها‬
‫ل نَ ِ‬
‫كُّروا ل َف َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫فل َ َّ‬
‫ن ‪َ 41‬‬
‫قي َ‬
‫عْر َ‬
‫ل‬
‫َ‬
‫ت ِ‬
‫ن ال ّ ِ‬
‫ن ِ‬
‫هت َ ِ‬
‫هتَدُو َ‬
‫م تَكُو ُ‬
‫ما َ‬
‫جاء ْ‬
‫دي أ ْ‬
‫ن َل ي َ ْ‬
‫ذي َ‬
‫م َ‬
‫ها نَنظُْر أت َ ْ‬
‫ش َ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْف‬
‫ْ‬
‫َف‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ن)؟‬
‫هكذَا َ‬
‫وأوتِين َفا ال ِ‬
‫ه ُ‬
‫أَ َ‬
‫سل ِ ِ‬
‫م ِف‬
‫عْرش ِف‬
‫ك قال ْ‬
‫مي َ‬
‫م ْف‬
‫من قبْل ِف َ‬
‫وكن ّفا ُ‬
‫عل َ‬
‫ت كأن ّف ُ‬
‫ها َ‬
‫و َ‬
‫ه َ‬

‫نعم العمليه كانت من الدقه والتقان العجيب بقدرة الله تعالى ثم بما‬
‫اوتى الذى عنده علم من الكتاب من علم من الله تعالى‬
‫مايطمح اليه الدجال‬
‫انفففه بناء على ماسفففبق فالدجال اراد ان يقلد هذا العمفففل الخارق فلم‬
‫يتمكففن ‪ ...‬ولكنففه سففبق هففو علماء عصففرنا الحاضففر واسففتطاع تطويففر‬
‫طائرتفه او اطباقفه الطائره بسفرعه خارقفه ربمفا تصفل الى ‪6‬كفم‪/‬ثانيفه‬
‫ولمفا كاد البعفض يصفل او يفهفم اسفرار اللعبفه العلميفه كان المصفير هفو‬
‫القتفل ففى حوادث غامضفه وتتسفتر قيادات الشرطفه والمخابرات على‬
‫حقيقففة الحادث وتفرض عليففه صففبغة تثيففر السففخريه بيففن مففن يفهمون‬
‫عندمففا يتففم العلن الرسففمى عففن الحادث انففه انتحار !!! اوكان القتففل‬
‫والغتيال علنيه والجانى امن ويلبس التهمة زورا وبهتانا برئ ليس له‬
‫ففى المفر شفئ ‪ ......‬وهذا هفو موضوعنفا القادم وماوصفل اليفه علماء‬
‫الغرب فيما سبق وماهى نهايتهم بقى ان اشير الى ان الدكتور سعيد‬
‫المحجرى يعمففل حاليففا مسففتشارا اول لشئون الطاقففه والبئيففه بمركففز‬
‫البحوث التكنولوجيففه بفلندا ‪..‬وكرئيففس ومسففتشار فنففى لمشروعات‬
‫المم المتحده فى الطاقه بمنظمة الباسفيك‬
‫الغتيالت فى امريكا ومن ورائها‪...‬؟؟؟؟؟؟‬
‫السياسه والساسه فى امريكا‪ .....‬والوامر العليا‬
‫اود قبفل ان نخوض ففى تكملة موضوعنفا ان نسفتعرض بعفض القصفص‬
‫الكفل منفا يتذكفر حادثفة اغتيال الرئيفس المريكفى كنيدي واتهام بشاره‬
‫سفرحان ومفا احاط بهفا مفن غموض رهيفب ‪ ...‬والسفباب غيفر منطقيفه‬
‫‪ ......‬والتحقيقات سففريه لسففباب امنيففه ‪ ....‬لن نخوض فففى التفاصففيل‬
‫فلنفا معهفا عودة مطوله و نعود الى المهفم وهفو ماسفبق واشرنفا اليفه‬
‫سابقا ان الرئيس المريكى السابق جيمى كارتر راى الجسام الطائره‬
‫وتفم ذلك بحضور عشريفن شخصفا مفن ضيوففه اثناء تناولهفم الغداء على‬
‫شر فة منزله و هو حا كم لول ية جورج يا ‪ ....‬يقول اب نه ج يف كار تر ( ان‬
‫والدى كان على علم بانففه ليمكففن لهذا الجسففم الطائر ان يكون طائره‬
‫مففن اى نوع مففن طائرتنففا العاديففه ولتنسففوا ان والدى هففو عالم فيزياء‬
‫نوويففه وانففه خدم فففى البحريففه الميريكيففه الحربيففه ) ‪ .....‬وبعففد هذه‬
‫التجربففه لكارتففر صففرح بقوله ( فففى حال وصففولى الى البيففت البيففض‬
‫سفاقوم بالجرات اللزمفه لوضفع كاففة التقاريفر مفن مشاهدات الشياء‬
‫الطائره المجهوله تحفت تصفرف الهليفن والعلماء ) وبعفد مرور سفنتين‬
‫على وصففوله الرئاسففه وانتظار الراى العام المريكففى بففل العالمففى ان‬
‫يوففى بوعده لم يوف بفه وخرج مفن الرئاسفه دون ان ينبفس ببنفت شففه‬
‫والسؤال هو لماذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ترى هل هناك من هو اعلى من كارتر او‬
‫يملك صفففففلحيه ونفوذ اكفففففبر ؟ الجابفففففه الكيده بلشفففففك هفففففى‬
‫‪...‬نففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففعففففففففففففففففففففم‬
‫ولربما كتم المر عنه ولربما اراد السيد الكبر عندهم بعد تصريح كارتر‬
‫السففابق ان يريففه انففه ليسففتطيع الكلم ليفهففم مففن يفكففر بذلك غيره‬
‫فاوصفله سفدة الحكفم ‪ .....‬ثفم وضفع حذاءه ففى فمفه ولربمفا قيفل له ( لو‬

‫اردت الحتفاظ بحياتففك لمجرد كرسففي الحكفم فترة رئاسففتك فاصففرف‬
‫النظففر عففن الموضوع وال ومابعففد ال يعرفففه جون كيندى ‪ .....‬والدكتور‬
‫جيسفوب ( وسفوف ناتفى الى ذكره ) وغيرهمفا لكنهمفا قبفل ان يتكلمفا‬
‫اسكتتهما اليد الخفيه‬
‫العلماء فى امريكا ايضا ‪...‬هناك من ‪!!!!......‬؟؟‬
‫توقفنفا عنفد الدكتور جيسفوب فمفن هفو وماذا حصفل له ‪ ...‬الحقيقفه ان‬
‫الدكتور موريفس جيسفوب عالم فيزيائي كفبير تتبفع بالتحليفل والتسفجيل‬
‫والتقييفم بمنتهفى الدقفه والنظام بعفد حادثفه رؤيتفه طبقفا طائرا بكفل‬
‫الوضوح سفائر المشاهدات التفى كان ينتمفى اليفه علمهفا ‪ ...‬وتوصفل هذا‬
‫العالم الكففبير فففى وقففت مبكففر الى اقتناع كاف بان نسففبه كففبيره مففن‬
‫حالت اكتشاف اشياء طائره مجهولة الهويففه ليصففح اعتبارهففا نتيجففة‬
‫اظطراب الرويفه او رجفع بصفري او خطفا او تخيلت بصفريه ‪ ...‬كمفا تاكفد‬
‫ان هذه الطباق الطائره تعمفل وففق تقنيفه متقدمفه لم تصفل اليهفا بعفد‬
‫تقنيفة سفكان الرض كمفا تاكفد بان هذه الطباق الطائره مكيففه حسفب‬
‫المتطلبات والشروط المنفذه فففى الرض فففى كففل الفصففول والحالت‬
‫الجويفه ‪ ....‬لماذا نقول ففى وقفت مبكفر لننفا نتحدث عفن البدايات وكفل‬
‫دراسففات هذا الدكتور فففى بدايففة الخمسففينات الميلديففه مففن القرن‬
‫العشرين ‪ ........‬فماذا حصل‬
‫العلماء المريكان ومحاولة محاكاة قريبففففه لمففففا فعله مففففن عنده علم‬
‫الكتاب‬
‫قام العلماء المريكان بتجربه خطيره اسمها تجربة فلدلفيا ومن ضمن‬
‫طاقم العمل كان الدكتور جيسوب والتجربه تمت على (مدمرة امريكيه‬
‫تسففففمى ايلبرج ) والتجربففففه هففففى (اخفاء المدمرة بتطففففبيق مجال‬
‫كهرومغناطيسفي عليهفا ‪ ...‬وكانفت النتيجفه هفى نجاح التجربفه شكل ففى‬
‫الخفاء وفشلهفا مضمونفا ‪ ...‬والسفبب يعود الى تحول كثيفر مفن الركاب‬
‫الى حزمفه مفن اللهفب واصفابة البقيفه بالجنون بعفد نجاتهفم بان قفزوا‬
‫الى الماء ‪ ....‬وعدم صففففلحية السفففففينه للملحففففه بعففففد هذا ‪) .....‬‬
‫وبالمناسففبه ‪ (....‬هناك فيلم امريكففى يحكففى هذه الحادثففه بدقففه وربمففا‬
‫الغلبيفه قفد شاهده سفابقا ) وتتبفع الدكتور جيسفوب الخطاء فحاولت‬
‫المخابرات المريكيه اقصاءه عن مناصبه وابعاده عن متابعة المر ‪.....‬‬
‫وففففى اواسفففط شهفففر ابريفففل عام ‪ 1959‬م اتصفففل جيسفففوب بالدكتور‬
‫مانسففون فالنتايففن عالم اوقيانوجرافففى وجغرافففى بحرى واسففتاذ علم‬
‫اثار وقال له انففه يرغففب التحدث اليففه حول بعففض السففتكشافات فففى‬
‫تجربفة فلدلفيفا ولكفن جيسفوب لم يحضفر حيفث وجفد ميتفا اثفر اسفتنشاقه‬
‫غاز محرك السففففففففياره وكان التقريففففففففر عففففففففن الحادث انففففففففه‬
‫انتفففففففففففففففففففففففففففففحفففففار ان جيسففففوب على مايبدو وصففففل الى‬
‫معلومات مهمه وبدء يدرك الجابات الصحيحه لكنه اصبح فى عالم اخر‬
‫ولكففن العالم الكففبير (جيمففس ‪.‬اى‪.‬ماكدونالد ) واصففل ابحاثففه مففن بعففد‬
‫جيسوب منطلقا من نفس القناعات وماتوفر له من ابحاث جيسوب ‪...‬‬
‫الانه وجد مقتول برصاصه فى راسه قريبا من جسر الدفع الذهبى فى‬

‫اريزونفا ففى ‪13‬يونيفو ‪1971‬م وكان التقريفر الرسفمى نسفخة لمفا سفبقه‬
‫انفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففه انتحار انتحار انتحار‬
‫واليففد التففى قتلتهمففا هففى نفففس اليففد التففى قتلت كيندى فففى ظروف‬
‫غامضففه ‪ ...‬وبدات جهات عده تلمففح او تصففرح بوجود قوى خفيففه تعمففل‬
‫ففى الظلم هفى المسفئوله عفن مايجرى ‪....‬لنفه بدا مفن كفل مفن سفبق‬
‫ذكرهفففففففم وعلى راسفففففففهم كيندى مايخالف التجاه العام للمخابرات‬
‫المركزيفففففففففففففففففففففه الميريكيفففففففففففففففففففففه اللعينفففففففففففففففففففففه‬
‫ومفن هنفا ننطلق ان شاء الله تعالى الى المهفم والمهفم وهفو مفن يديفر‬
‫هذا العالم ولمصلحة من تعمل المخابرات الميريكيه‬
‫الغتيالت فى امريكا ومن ورائها‪...‬؟؟؟؟؟؟‬
‫السياسه والساسه فى امريكا‪ .....‬والوامر العليا‬
‫اود قبفل ان نخوض ففى تكملة موضوعنفا ان نسفتعرض بعفض القصفص‬
‫الكفل منفا يتذكفر حادثفة اغتيال الرئيفس المريكفى كنيدي واتهام بشاره‬
‫سفرحان ومفا احاط بهفا مفن غموض رهيفب ‪ ...‬والسفباب غيفر منطقيفه‬
‫‪ ......‬والتحقيقات سففريه لسففباب امنيففه ‪ ....‬لن نخوض فففى التفاصففيل‬
‫فلنفا معهفا عودة مطوله و نعود الى المهفم وهفو ماسفبق واشرنفا اليفه‬
‫سابقا ان الرئيس المريكى السابق جيمى كارتر راى الجسام الطائره‬
‫وتفم ذلك بحضور عشريفن شخصفا مفن ضيوففه اثناء تناولهفم الغداء على‬
‫شر فة منزله و هو حا كم لول ية جورج يا ‪ ....‬يقول اب نه ج يف كار تر ( ان‬
‫والدى كان على علم بانففه ليمكففن لهذا الجسففم الطائر ان يكون طائره‬
‫مففن اى نوع مففن طائرتنففا العاديففه ولتنسففوا ان والدى هففو عالم فيزياء‬
‫نوويففه وانففه خدم فففى البحريففه الميريكيففه الحربيففه ) ‪ .....‬وبعففد هذه‬
‫التجربففه لكارتففر صففرح بقوله ( فففى حال وصففولى الى البيففت البيففض‬
‫سفاقوم بالجرات اللزمفه لوضفع كاففة التقاريفر مفن مشاهدات الشياء‬
‫الطائره المجهوله تحفت تصفرف الهليفن والعلماء ) وبعفد مرور سفنتين‬
‫على وصففوله الرئاسففه وانتظار الراى العام المريكففى بففل العالمففى ان‬
‫يوففى بوعده لم يوف بفه وخرج مفن الرئاسفه دون ان ينبفس ببنفت شففه‬
‫والسؤال هو لماذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ترى هل هناك من هو اعلى من كارتر او‬
‫يملك صفففففلحيه ونفوذ اكفففففبر ؟ الجابفففففه الكيده بلشفففففك هفففففى‬
‫‪...‬نففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففعففففففففففففففففففففم‬
‫ولربما كتم المر عنه ولربما اراد السيد الكبر عندهم بعد تصريح كارتر‬
‫السففابق ان يريففه انففه ليسففتطيع الكلم ليفهففم مففن يفكففر بذلك غيره‬
‫فاوصفله سفدة الحكفم ‪ .....‬ثفم وضفع حذاءه ففى فمفه ولربمفا قيفل له ( لو‬
‫اردت الحتفاظ بحياتففك لمجرد كرسففي الحكفم فترة رئاسففتك فاصففرف‬
‫النظففر عففن الموضوع وال ومابعففد ال يعرفففه جون كيندى ‪ .....‬والدكتور‬
‫جيسفوب ( وسفوف ناتفى الى ذكره ) وغيرهمفا لكنهمفا قبفل ان يتكلمفا‬
‫اسكتتهما اليد الخفيه‬

‫الدجمممممممممممممممممممممممممممممممممممال يحكم العالم‬
‫النهايات‪ ......‬ثم البدايات‬
‫الحقيقه سوف نتبع ربما اسلوب عرض غريب هنا فسوف نبدا من نهاية بدايات هذا اللعين ‪ .....‬ثم نعود الى‬
‫مرحله قديمممه فممى البدايات ‪....‬ثممم نتابممع تسمملسل الحداث الى يومنمما ( دون تفصمميل لبعممض المور ) ونورد‬
‫الشواهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممد والدله كلممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما امكممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن ذلك‬
‫حكومة العالم يراسها الدجال‬
‫هذه هممى النهايات ‪....‬ومايهمنمما وهممو ان المممممممسممممميممخ الدجمممممممممممممممممممممممممال هممو الملك والرئيممس العام‬
‫للحكومة العالميه الخفيه وحكومات العالم الماسونيه وهو الزعيم الوحد للنظام العالمى الجديد والمبشر به‬
‫منممذ عام ‪1776‬م على الدولر المريكممى مممن فئه الواحممد دولر وهممو المسمميح الدجال الكذاب الذى يحاربممه‬
‫المهدى ويقتله فى النهايه المسيح الحقيقى عيسى بن مريم عليه السلم ان بداية نهاية مخططات هذا اللعين‬
‫ونهايتمممه ان شاء ال تعالى كانمممت فمممى عام ‪1770‬م وكانمممت الخطمممه الكامله للسممميطره على العالم سمممياسيا‬
‫واقتصمماديا وفكريمما جاهزة تماممما انذاك بصممياغة مممن الكاهممن العظممم ملك اليهود الخفممى<المسمميح > كممما‬
‫يزعمون‬
‫ماهى الخطه وكيف عرفت ‪......‬؟؟؟؟؟؟؟‬
‫هذه الخطمه همى التمى عرف جزء منهما يوازى الثلث ممن حجمهما الصملى وهمو ماعرف باسمم الخطمر اليهودى‬
‫وهممو عنوان الكتاب الذى الفممه البرفيسممور سممرجى نيلوس عام ‪1905‬م اممما كيفيممه الحصممول عليهمما فكانممت‬
‫مصادفة ‪ ...‬حيث كان البرفيسور قد حصل على عديد من الوثايق الصليه للخطه السيطانيه تلك عن طريق‬
‫غانيه سرقتها من عشيقها الذى كان احد كبار المرابين اليهود (عمل ملك اليهود المنتظر الخفى ) وكان هذا‬
‫اليهودى عاد حامل هذه الوثايممق مممن اجتماع خاص عقده رؤسمماء محافممل الشرق الكممبر فممى باريممس عام‬
‫‪1907‬م‬
‫الدجال ‪ ...‬حاكم‬
‫البدايات السياسيه‬
‫ان هذا اللعين وضع سياسة معينه منذ القدم وهو يتبعها الى الن وان تغيرت المسميات والماكن والزمنه‬
‫‪........‬فماهى ؟؟؟؟؟؟؟؟‬
‫عهد موسى عليه السلم‬
‫سوف نبدا اخوتى من خروج هذا اللعين من الجزيره التى كان فيها وهو خروجه الثانى الى ارض السامره‬
‫ثممم الى مصممر وهناك التقممى كهنتهمما وسممحرتها واول مالفممت نظره ان الكهنممه كان لهممم درجات على راسممها‬
‫الكاهن العظم ومن تحته كهنة اقل درجه وهم الصفوة والمسولين عن امور سريه وهامه ليعلمها غيرهم‬
‫ممن درجتهمم التمى يبلغهما ممن يرضمى عنمه الكاهمن العظمم وهذه الدرجمه همى ممن تقوم بعمليمة تحنيمط الملوك‬
‫الفراعنمه‪,‬وبلغ ممن اكرام الفراعنمة لهمم انهمم لقبوهمم بكتبمة الملك وامناء الحياة وكان السمحرة على قسممين‬
‫احدهمما قانونمى وهوالذى تعترف له الحكوممه بمهنتمه ويعولون عليمه فمى الطوارى ‪....‬وكان ليؤذن للسمحرة‬
‫بادخال التلميممذ فممى مدارسممهم البعممد تمريممن طويممل على قواعدهممم لتطهيممر النفممس ومقاومممة الشهوات ‪.....‬‬
‫وغيرها من التعاليم كالخلوات ‪..‬المهم بعد التوثق من الوصول الى فى التهذيب والخضوع النفسانى وقطع‬
‫كمل هذه العقبات ليسممح له بنشمر علومهمم واظهار اياتهما ال بعمد تمريمن طويمل بيمن يدى اسماتذته حتمى يمنمح‬
‫ممن لدنهمم القرار له ممع اسمتحقاقه للحريمة فمى العممل دون افشاء لى ممن تعاليمهمم او البوح بهما وال كان‬
‫القتل مصيره ‪...‬والقسم الخر هم غير قانونيين ولم تتوفر فيهم اغلبيه الشروط التى ذكرناها وليعترف بهم‬
‫ويعاقبون عند عملهم دون اذن بعقوبة تصل الى العدام ‪.....‬المهم هناك طبقات وتقسيم خاص بين السحرة‬

‫وهمو ان كمل طبقمه او درجمه يكون فيهما الكاهمن مسمؤل عمن ممن تحتمه ممن الطبقمة القمل ويكون لهمم معلمما‬
‫ورئيسما وهكذا تتوالى الدرجات الى ان تصمل الى المبتدئيمن ‪ ....‬اى بشكمل هرممى‪ ....‬وهمو ايضما نظام الحكمم‬
‫الفرعونمى ال الممميمز للكهنمه ومما اخذه عنهمم السمريه فمى التعليمات والتقديمس لممن على راس الهرم وهمو‬
‫الكاهمن العظمم الذى ليلتقيمه ال القله وهمم الصمفوة ممن الكهنمه وهمم ممن ياخذون منمه تعاليمهمم وتوجيهاتهمم‬
‫‪ ....‬المهم اعجبه التنظيم والدقه والخضوع فى التعامل فيما بينهم والتنفيذ العمى للوامر والسريه فيما بين‬
‫الطبقمة الواحده عممن دونهما وعندمما اختلط باليهود بدء يقدم على نفمس النهمج وعندمما خرج موسمى لتلقمى‬
‫كلمات ربه ‪....‬لم يات الدجال ويعلن اهدافه مباشرة فقد انشا تنظيمه مسبقا ممن وافقه واشتراه بالمال وبث‬
‫فيهم افكاره بان موسى عليه السلم نسى ربه وانه المخلص لهم وكل واحد منهم يعرض الفكره ويقنع من‬
‫دونمه ويعرف ردة الفعمل ويتلممس منهما طرق القناع دون ان يعلم احمد ممن همو الرئيمس او المتبنمى للفكره‬
‫وهوعلى راس الهرم ‪...‬لنه لو خرج معلنا انه الرسول الحقيقى وان موسى عليه السلم نسى ربه ما ابه به‬
‫احد او صدقه ولكن التنظيم والتخطيط كان جاهزا بسرية تامه الى ان حانت الفرصه فاعلن اهدافه وايده من‬
‫حوله وممممممممممممممممممممممممممممممممن تبعهمممممممممممممممممممممممممممممممم ‪ .....‬ولكمممممممممممممممممممممممممممممممن ال غالب على امره‪.‬‬
‫كان هذا اول تنظيممم لهذا اللعيممن ‪ .......‬يطبممق فيممه اولى مخططاتممه او يجربهمما بمعنممى اصممح ونجحممت شكل‬
‫وفشلت هدفا‬
‫عهد عيسى عليه السلم‬
‫هذه المرحله مففن اهففم مراحففل حياتففه واهدافففه بففل انهففا تعتففبر ‪.....‬‬
‫السفففففففففففففففاس لمفففففففففففففففا بعدهفففففففففففففففا ‪....‬كيفففففففففففففففف ل‬
‫وهو المسيح المنتظر اقصد (المسيخ المنتظر ) ‪ .....‬وهو صاحب فكرة‬
‫التثليفففففففففففففففففففففففث ففففففففففففففففففففففففى المسفففففففففففففففففففففففيحيه‬
‫‪..‬والدجال كمفا ذكرنفا سفابقا بعفد ان حاول اختبار المسفيح عليفه السفلم‬
‫‪ ...‬وعلم فى نفسه انه رسول من عند الله وعرض عليه التوبه والعوده‬
‫‪ ..‬هرب مففن المواجهففه ورحففل الى ايففن اتذكرون ‪....‬؟؟؟؟؟؟ الى بلد‬
‫الهنفد ‪ ....‬وهناك بدات السفياسات ترتسفم ففى مخيلتفه ‪ .....‬فقفد وجفد‬
‫الهنود يدينون بالفففهفففندوسيففففففه والفففففففبوذيه وسفوف نعرج عليهمفا‬
‫بايجاز ونرى ماذا اضاف وغير فيهما‬
‫الهندوسف فففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففيه‬
‫لنهفا القدم ظهورا ففى الهنفد وهفى ويطلق عليهفا أيضا ً البرهميفة ديانفة‬
‫وثنيفة يعتنقهفا معظفم أهفل الهنفد ‪،‬وهفي مجموعفة مفن العقائد والتقاليفد‬
‫التفي تشكلت عبر مسفيرة طويلة مفن القرن الخامفس عشفر قبفل الميلد‬
‫إلى وقتنا الحاضر ‪ .‬إنها ديانة تضم القيم الروحية والخلقية إلى جانب‬
‫المبادئ القانونيففففة والتنظيميففففة متخذة عدة آلهففففة بحسففففب العمال‬
‫المتعلقففة بهففا‪ ،‬فلكففل منطقففة إله ولكففل عمففل أو ظاهرة إله ‪ .....‬هذا‬
‫بايجاز ولن نخوض فى التفاصيل النشاة والتكوين والتاسيس‬
‫‪ :‬التأسيس وأبرز الشخصيات‬
‫ل يوجفد للديانفة الهندوسفية مؤسفس معيفن ‪ ،‬ول يعرف لمعظفم كتبهفا‬
‫مؤلفون معينون ‪ ،‬فقففد تففم تشكففل الديانففة وكذلك الكتففب عففبر مراحففل‬
‫طويلة مفن الزمفن و الريون الغزاة الذيفن قدموا إلى الهنفد ففي القرن‬
‫الخامس عشر قبل الميلد هم المؤسسون الوائل للديانة الهندوسية و‬
‫ديانفة الفاتحيفن الجديدة لم تمفح الديانفة القديمفة للهنود ‪ ،‬بفل مازجتهفا‬
‫وتأثرت كففل منهمففا بالخرى و فففي القرن الثامففن قبففل الميلد تطورت‬
‫الهندو سية على أيدي الكهنة البراه مة الذ ين يزعمون أن في طبائعهم‬

‫عنصرا ً إلهيا ً ‪ ،‬ثم تطورت مرة أخرى في القرن الثالث قبل الميلد عن‬
‫طريفق قوانيفن منوشاسفتر ‪ .‬ولكفن مايهمنفا هفو الفكار والمعتقدات و‬
‫نسففتطيع فهففم الهندوسففية مففن خلل كتبهففا ‪ ،‬ونظرتهففا إلى الله ‪،‬‬
‫ومعتقداتهففا وطبقاتهففا إلى جانففب بعففض القضايففا الفكريففة والعقائديففة‬
‫الخرى‬
‫كتبهففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففا‬
‫للهندو سية عدد هائل من الكتب ع سيرة الف هم غريبة الل غة و قد أل فت‬
‫كتففب كثيرة لشرحهففا وأخرى لختصففارها تلك الشروح ‪ ،‬وكلهففا مقدسففة‬
‫وأهمها‬
‫ب ‪ -1‬الفيدا ‪ :‬وهفي كلمفة ‪.....‬سفنسكريتية‪ ..‬اتمنفى تكونون تذكروا هذه‬
‫االلغه ‪..‬لتنسونها لغة التخاطب بين الدجال واتباعه وسبق وذكرناها ‪.‬‬
‫معناهففا الحكمففة والمعرفففة ‪ ،‬وتصففور حياة الرييففن ‪ ،‬ومدارج الرتقاء‬
‫للحياة العقلية من السذاجة إلى الشعور الفلسفي ‪ ،‬وفيه أدعية تنتهي‬
‫بالشك والرتياب يرتقي إلى وحدة الوجود ‪،‬وهي تتألف من أربعة كتب‬
‫هى‬
‫رج فيدا أو راجفا فندا أي الفيدا الملكيفة وترجفع إلى ‪ 3000‬سفنة قبفل‬
‫الميلد ‪ ،‬فيهفا ذكفر الله إنذار ثفم الله النار أغنفي ثفم الله فارونفا ثفم‬
‫الله سوريه إله الشمس‬
‫‪ -2‬يجور فيدا يتلوها الرهبان عند تقديم القرابين‬
‫‪ -3‬سم فيدا ‪ :‬ينشدون أناشيده أثناء إقامة الصلوات والدعية‬
‫‪ -4‬أثروا فيدا ‪ :‬عبارة عفن مقالت مفن الرقفى والتمائم لدففع السفحر‬
‫والتوهففم والخرافففة والسففاطير والشياطيففن ‪ .‬وكففل واحففد مففن هذه‬
‫الفيدات يشتمل على أربعة أجزاء هي‬
‫أ‍‪ -‬سفمهتا ‪ :‬تمثفل مذهفب الفطرة ‪ ،‬وأدعيتفه كان يقدمهفا سفكان الهنفد‬
‫القدمون للهتهفففففففففففم قبفففففففففففل زحفففففففففففف الرييفففففففففففن‬
‫ب ‍‪ -‬البراهمفن ‪ :‬يقدمهفا البراهمفة للمقيميفن ففي بلدهفم مبينفة أنواع‬
‫القرابين‬
‫ت‍ ‪ -‬آرانياك ‪ :‬وهفي الصفلوات والدعيفة التفي يتقدم بهفا الشيوخ أثناء‬
‫إقامتهففففففم فففففففي الكهوف والمغاور وبيففففففن الحراش والغابات‬
‫ث‍ ‪ -‬آبفا نيشادات ‪ :‬وهفي السفرار والمشاهدات النفسفية للعرفاء مفن‬
‫الصفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففوفية‬
‫ب ‪ -5‬قوانين منو ‪ :‬وضعت في القرن الثالث قبل الميلد في العصر‬
‫الويدي الثاني ‪ ،‬عصر انتصار الهندوسية على اللحاد الذي تمثل في‬
‫( الجينيفة والبوذيفة ) ‪ .‬وهذه القوانيفن عبارة عفن شرح للويدات بيفن‬
‫معالم الهندوسية ومبادئها وأسسها كتب أخرى‬
‫أ‍‪ -‬ممهفا بهارتفا ‪ :‬ملحمفة هنديفة تشبفه اللياذة والوديسفه عنفد اليونان‬
‫ومؤلفهففا ( وياس ) ابففن العارف ( بوسففرا ) الذي وضعهففا سففنة ‪950‬‬
‫ق‪.‬م وهفي تصفف حربا ً بيفن أمراء مفن السفر المالكفة ‪ ،‬وقفد اسفتركت‬
‫اللهة في هذه الحرب‬
‫ب ‍‪ -‬كيتفا ‪ :‬تصفف حربا ً بيفن أمراء مفن أسفرة ملكيفة واحدة ‪ ،‬وينسفب‬
‫إلى كرشنا فيها نظرات فلسفية واجتماعية وتنبوات دينيه‬

‫ت ‍‪ -‬يوجففا واسففستها‪ :‬تحتوي على أربعففة وسففتين ألف بيففت ‪ ،‬ألفففت‬
‫ابتداء من القرن السادس عبر مرحلة طويلة على أيدي مجموعة من‬
‫الناس ‪ ،‬فيها أمور فلسفية ولهوتية‬
‫ث ‍‪ -‬رامايانففا ‪ :‬يعتنففي الكتاب بالفكار السففياسية والدسففتورية وفيففه‬
‫خطفففففففففففففففففففففب لملك اسفففففففففففففففففففففمه رامفففففففففففففففففففففا‬
‫نظرة الهندوسية إلى اللهة‬
‫التوحيفد ‪ :‬ل يوجفد توحيفد بالمعنفى الدقيفق ‪ ،‬لكنهفم إذا أقبلوا على إله‬
‫من اللهة أقبلوا عليه بكل جوارحهم حتى تختفي عن أعينهم اللهة‬
‫الخرى ‪ ،‬وعندهفففففففا يخاطبونفففففففه برب الرباب أو إله اللهفففففففة‬
‫التعدد ‪ :‬يقولون بأن لكففل طبيعففة نافعففة أو ضارة إلها ً يعبففد ‪ :‬كالماء‬
‫ولهواء والنهار والجبال ‪ ..‬وهفي آلهففة كثيرة يتقربون إليهففا بالعبادة‬
‫والقرابين‬
‫التثليفث ‪ :‬ففي القرن التاسفع قبفل الميلد جمفع الكهنفة اللهفة ففي إله‬
‫واحفففففففد أخرج العالم مفففففففن ذاتفففففففه وهفففففففو الذي أسفففففففموه‬
‫ب ‪ -1‬براهما ‪ :‬من حيث هو موجود‬
‫ب ‪-2‬فشنو ‪ :‬من حيث هو حافظ‬
‫ب ‪ -3‬سيفا ‪ :‬من حيث هو مهلك‬
‫ً‬
‫فمن يعبد أحد اللهة الثلثة فقد عبدها جميعا أو عبد الواحد العلى‬
‫ول يوجفففففففففففففففففففففففففففففففد أي فارق بينهفففففففففففففففففففففففففففففففا‬
‫ارجوا ان تنتبهوا لمفا سفبق لنفه مهفم جدا ففى القادم ‪..‬وتركزوا فيمفا‬
‫هففو ات لنففه مهففم لموضوعنففا الن يلتقففي الهندوس على تقديففس‬
‫البقرة وأنواع مفن الزواحفف كالفاعفي وأنواع مفن الحيوان كالقردة‬
‫ولكفن تتمتفع البقرة مفن بينهفا جميعا ً بقداسفة تعلوا على أي قداسفة‬
‫ولهفا تماثيفل ففي المعابفد والمنازل والمياديفن ولهفا حفق النتقال إلى‬
‫أي مكان ول يجوز للهندوكففي أن يمسففها بأذي أو يذبحهففا وإذا ماتففت‬
‫دفنففففففففففففففففففففففففففففففففت بطقوس دينيففففففففففففففففففففففففففففففففة ‪.‬‬
‫الطبقات في المجتمع الهندوسي‬
‫منفذ أن وصفل الريون إلى الهنفد شكلوا طبقات مفا تزال قائمفة إلى‬
‫الن ‪.‬ول طريففق لزالتهففا لنهففا تقسففيمات أبديففة مففن خلق الله كمففا‬
‫يعتقدون ردت الطبقات ففففي قوانيففففن منفففو على النحففففو التالي‬
‫ب ‪ -1‬البراهميفة ‪ :‬وهفم الذيفن خلقهفم الله براهمفا مفن فمفه ‪ :‬منهفم‬
‫المعلم والكاهفن ‪ ،‬والقاضفي ‪ ،‬ولهفم يلجفأ الجميفع ففي حالت الزواج‬
‫والوفاة ‪ ،‬ول يجوز تقديففففففم القرابيففففففن إل فففففففي حضرتهففففففم‬
‫ب ‪ -2‬الكاشتففر ‪ :‬وهففم الذيففن خلقهففم الله مففن ذراعيففه ‪ :‬يتعلمون‬
‫ويقدمون القرابيفففففففففففففففففن ويحملون السفففففففففففففففففلح للدفاع‬
‫ب ‪ -3‬الويفففش ‪ :‬وهفففم الذيفففن خلقهفففم الله مفففن فخذه ‪ :‬يزرعون‬
‫ويتاجرون ويجمعون المال ‪ ،‬وينفقون على المعاهفففففففد الدينيفففففففة‬
‫ب ‪ -4‬الشودر ‪ :‬و هم الذ ين خلقهم الله من رجليه ‪ ،‬و هم مع الزنوج‬
‫الصففليين يشكلون طبقففة المنبوذيففن وعملهففم مقصففور على خدمففة‬
‫الطوائف الثلثفففة السفففابقة الشريففففة ويمتهنون المهفففن الحقيرة‬

‫والقذرة‬
‫يلتقي الجميع على الخضوع لهذا النظام الطبقي بدافع ديني‬
‫ يجوز للرجفل أن يتزوج مفن طبقفة أعلى مفن طبقتفه ويجوز أن يتزوج‬‫من طبقفة أد نى على أن ل تكون الزو جة من طب قة الشودر الرابعفة ول‬
‫يجوز للرجفل مفن طبقفة الشودر أن يتزوج مفن طبقفة أعلى مفن طبقتفه‬
‫بحال مفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففن الحوال‬
‫ البراهمة هم صفوة الخلق ‪ ،‬وقد ألحقوا باللهة ‪ ،‬ولهم أن يأخذوا من‬‫أموال عففففففففففففففففففففففففبيدهم " شودر " مففففففففففففففففففففففففا يشاؤون‬
‫ البرهمففي الذي يكتففب الكتاب المقدس هففو رجففل مغفور له ولو أباد‬‫العوالم الثلثففففففففففففففففففففففففففففففففففة بذنوبففففففففففففففففففففففففففففففففففه‬
‫ ل يجوز للملك ‪ -‬مهمفا اشتدت الظروف ‪ -‬أن يأخفذ جبايفة أو إتاوة مفن‬‫البرهمفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففي‬
‫ إن اسفتحق البرهمفي القتفل لم يجفز للحاكفم إل أن يحلق رأسفه ‪ ،‬أمفا‬‫غيره فيقتففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففل‬
‫ البرهمفي الذي هفو ففي العاشرة مفن عمره يفوق الشودري الذي ناهفز‬‫المائة كمفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففا يفوق الوالد ولده‬
‫ ل يصلح لبرهمي أن يموت جوعا ً في بلده‬‫المنبوذون أحط من البهائم وأذل من الكلب بحسب قانون منو‬‫ مفن سفعادة المنبوذيفن أن يخدموا البراهمفة وليفس لهفم أجفر أو ثواب‬‫ إذا مفد أحفد المنبوذيفن إلى براهمفي يدا ً أو عصفا ليبطفش بفه قطعفت‬‫يده ‪ ،‬وإذا رفسفففففففففففففففففففففففففففففه فدعفففففففففففففففففففففففففففففت رجله‬
‫ إذا هففم أحففد مففن المنبوذيففن بمجالسففة برهمففي فعلى الملك أن يكوي‬‫اسففففففففففففففففففففففته وينفيففففففففففففففففففففففه مففففففففففففففففففففففن البلد‬
‫ إذا ادعففى أحففد المنبوذيففن أنففه يعلم برهميا ً فإنففه يسففعى زيتا ً مغليا ً‬‫ كفارة قتفل الكلب والقطفة والضفدع والوزغ والغراب والبومفة ورجفل‬‫مفففففففففففففففففففففن الطبقفففففففففففففففففففففة المنبوذة سفففففففففففففففففففففواء‬
‫ ظهفر مؤخرا ً بعفض التحسفن البسفيط ففي أحوال المنبوذيفن خوفا ً مفن‬‫اسفتغلل أوضاعهفم ودخولهفم ففي أديان أخرى ل سفيما النصفرانية التفي‬
‫تغزوهفم أو الشيوعيفة التفي تدعوهفم مفن خلل فكرة صفراع الطبقات‬
‫ ولكففن كثيرا ً مففن المنبوذيففن وجدوا العزة والمسففاواة فففي السففلم‬‫فاعتنقوه‬
‫معتقداتهففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففم‬
‫تظهففر معتقداتهففم فففي الكارمففا ‪ ،‬وتناسففخ الرواح ‪ ،‬والنطلق ‪،‬ووحدة‬
‫الوجود‬
‫ب ‪ -1‬الكارمفا ‪ :‬قانون الجزاء أي أن نظام الكون إلهفي قائم على العدل‬
‫المحففض ‪ ،‬هذا العدل الذي سففيقع ل محالة إمففا فففي الحياة الحاضرة أو‬
‫ففي الحياة القادمفة ‪ ،‬وجزاء الحياة يكون ففي حياة أخرى ‪ ،‬والرض هفي‬
‫دار البتلء كما أنها دار الجزاء والثواب‬
‫ب ‪ -2‬تناسفخ الرواح ‪ :‬إذا مات النسفان يفنفى منفه الجسفد وتنطلق منفه‬
‫الروح لتتقمص تحل في جسد آخر بحسب ما قدم من عمل في حياته‬

‫الولى ‪ ،‬وتبدأ الروح فففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففي ذلك دورة جديدة‬
‫ب ‪ -3‬النطلق ‪ :‬صفالح العمال وفاسفدها ينتفج عنفه حياة جديدة متكررة‬
‫لتثاب فيها الروح أو لتعاقب على حسب ما قدمت في الدورة السابقة‬
‫مفن لم يرغفب ففي شيفء ولن يرغفب ففي شيفء وتحرر مفن رق الهواء ‪،‬‬
‫واطمأنففت نفسففه ‪ ،‬فإنففه ل يعاد إلى حواسففه بففل تنطلق روحففه لتتحففد‬
‫بالبراهما ‪ .‬يؤخذ على هذا المبدأ أنه جعل التصوف والسلبية أفضل من‬
‫صالح العمال لن ذلك طريق للتحاد بالبراهما‬
‫ل ‪ -4‬وحدة الوجود ‪ :‬التجرد الفلسفي ارتقى بالهنادكة إلى أن النسان‬
‫يسفتطيع خلق الفكار والنظمفة والمؤسفسات كمفا يسفتطيع المحافظفة‬
‫عليهفا أو تدميرهفا ‪ ،‬وبهذا يتحفد النسفان مفع اللهفة وتصفير النففس هفي‬
‫عين القوة الخالقة‬
‫أ‍‪ -‬الروح كاللهة أزلية سرمدية مستمرة ‪ ،‬غير مخلوقة‬
‫ب‍‪ -‬العلقفة بيفن النسفان وبيفن اللهفة كالعلقفة بيفن شرارة النار والنار‬
‫ذاتهففففففففففا ‪ ،‬وكالعلقففففففففففة بيففففففففففن البذرة وبيففففففففففن الشجرة‬
‫ت‍‪ -‬هذا الكون كله ليس إل ظهورا ً للوجود الحقيقي ‪ ،‬والروح النسانية‬
‫جزء مفففففففففففففففففففففففففففففففففففن الروح العليفففففففففففففففففففففففففففففففففففا‬
‫أفكار ومعتقدات أخرى‬
‫الجسفام تحرق بعفد الموت لن ذلك يسفمح بأن تتجفه إلى أعلى وبشكفل‬
‫عمودي لتصفل إلى الملكوت العلى ففي أقرب زمفن ‪ ،‬كمفا أن الحتراق‬
‫هو تخليص للروح من غلف الجسم تخليصا ً تاما ً ‪ -‬عندما تتخلص الروح‬
‫تصعد ‪ ،‬يكون أمامها ثلثة عوالم‬
‫ب ‪ -1‬إما العالم العلى ‪ :‬عالم الملئكة‬
‫ب ‪ -2‬وإما عالم الناس ‪ :‬مقر الدميين بالحلول‬
‫ب ‪ -3‬وإما عالم جهنم ‪ :‬وهذا لمرتكبي الخطايا والذنوب‬
‫ليس هناك جهنم واحدة بل لكل أصحاب ذنب جهنم خاصة بهم‬
‫البعث في العالم الخر إنما هو للرواح ل للجساد‬
‫يترقى البرهمي في أربع درجات‬
‫ب ‪ -1‬التلميذ وهو صغير‬
‫ب ‪ -2‬رب السرة‬
‫‪ -3‬الناسك ويقوم بالعبادة في الغابات إذا تقدم به السن‬
‫ب ‪ -4‬الفقيفر ‪ :‬الذي يخرج مفن حكفم الجسفد وتتحكفم فيفه الروح ويقترب‬
‫من اللهة‬
‫المرأة التفي يموت عنهفا زوجهفا ل تتزوج بعده ‪ ،‬بفل تعيفش ففي شقاء‬
‫دائم ‪ ،‬وتكون موضعا ً للهانات والتجريح ‪ ،‬وتكون في مرتبة أقل من‬
‫مرتبة الخادم‬
‫ قففد تحرق المرأة نفسففها إثففر وفاة زوجهففا تفاديا ً للعذاب المتوقففع‬‫الذي ستعيش فيه ‪ ،‬وقد حرم القانون هذا الجراء في الهند الحديثة‬
‫الديانفة الهنديفة تجيفز القران للطفال وهفم يحبون ‪ ،‬ويحدث أن‬‫يموت الولد فتشفب البنفت أرملة ابتداء ‪ ،‬ولكفن القانون الهندي‬
‫الحديففث حرم ذلك ومنففع عقففد القران إل فففي سففن الشباب‬

‫ ليفس للفرد أهميفة إل إذا كان عضوا ً ففي جماعفة ‪ ،‬وتكون هذه‬‫الجماعفة عضوا ً ففي جماعفة أكفبر ‪ ،‬ذلك لن العنايفة للجماعفة ل‬
‫للفرد‬
‫يلحفظ هبوط المسفتوى القتصفادي لمعتنقفي الهندوسفية لن بعفض‬
‫الطبقات ل تعمل ‪ ،‬ذلك لن العمل ل يليق بمكانتها السامية كطبقة‬
‫البراهمية مثل ً‬
‫ نظام الطبقات يعطل مبدأ تكافؤ الفرص‬‫ رفضفت الهندوسفية حركفة الصفلح الداخلي المتمثلة ففي السفلم‬‫وقاومتهففففففففففا محتفظففففففففففة بتعليماتهففففففففففا ومعتقداتهففففففففففا‬
‫ حاول الزعيففم الهندي غاندي تقليففص الحدة بيففن الطبقات وبيففن‬‫المنبوذيففن ولكففن محاولتففه ذهبففت أدراج الرياح ‪ ،‬بففل كان هففو ذاتففه‬
‫ضحية لهذه المحاولة‬
‫ حاولت جماعفة السفيخ إنشاء ديفن موحفد مفن الهندوسفية والسفلم‬‫لكنهفم فشلوا إذ سفرعان مفا انغلقوا على أنفسفهم وصفاروا طبقات‬
‫متميزة يرفضون التزاوج مع غيرهم‬
‫الجذور الفكرية والعقائدية‬
‫· فففي القرن الخامففس عشففر قبففل الميلد كان هناك سففكان الهنففد‬
‫الصففليين مففن الزنوج الذيففن كانففت لهففم أفكار ومعتقدات بدائيففة‬
‫· جاء الغزاة الريون ماريففففن فففففي طريففففق باليرانييففففن فتأثرت‬
‫معتقداتهفم بالبلد التفي مروا بهفا ‪ ،‬لمفا اسفتقروا ففي الهنفد حصفل‬
‫تمازج ب ين المعتقدات تولدت ع نه الهندو سية كد ين ف يه أفكار بدائ ية‬
‫من عبادة الطبيعة والجداد والبقر بشكل خاص‬
‫· وففي القرن الثامفن قبفل الميلد تطورت الهندوسفية عندمفا وضفع‬
‫مذهفففففففففففففففب البرهميفففففففففففففففة وقالوا بعبادة براهمفففففففففففففففا‬
‫· عصفت بالديانة الهندية حركتان قويتان هما الجينية والبوذية ‪.‬‬
‫· ظهرت قوانيففن منففو فأعادت إليهففا القوة وذلك ففي القرن الثانفي‬
‫والثالث قبل الميلد‬
‫النتشار ومواقع النفوذ‬
‫كانفت الديانفة الهندوسفية ‪ ،‬تحكفم شبفه القارة الهنديفة وتنتشفر فيهفا‬
‫على اختلف فففي التركيففز ‪ ،‬ولكففن البون الشاسففع بيففن المسففلمين‬
‫والهندوس في نظرتيها إلى الكون والحياة وإلى البقرة التي يعبدها‬
‫الهندوس ويذبحهففا المسففلمون ويأكلون لحمهففا‪ ،‬كان ذلك سففببا ً فففي‬
‫حدوث عداء واضففففففففففففففح للسففففففففففففففلم والمسففففففففففففففلمين‬
‫لو لحظففت معففى الهندوسففيه ديانففة وثنيففة ‪ ....‬حسففنا لم يرد لعبادة‬
‫البقر فى اغلب كتبهم التصريح الخالص بالوهيتها دون غيرها اطلقا‬
‫منذ نشاتها الى اليوم ‪....‬هل تعلمون لماذا لن الدجال ابن السامرة‬
‫وابفن عبدة البقرة وصفاحب عجفل بنفى اسفرائيل هفو مفن ادخفل ورسفخ‬
‫هذا المعتقفففففد لديهفففففم فقفففففد اختلط بالبراهمفففففه وتعلم منهفففففم‬
‫الكثير‪...‬وعرف من اين توكل الكتف وهو ان البراهما فى عقيدتهم‬
‫هفم الذيفن خلقهفم الله براهمفا مفن فمفه ‪ :‬منهفم المعلم والكاهفن ‪،‬‬

‫والقاضفي ‪ ،‬ولهفم يلجفأ الجميفع ففي حالت الزواج والوفاة ‪ ،‬ول يجوز‬
‫تقد يم القراب ين إل في حضرت هم ‪ .‬ووا صل عل مه ح تى ا صبح براه ما‬
‫مثلهففم وذلك فففى وقففت وجيففز وبدء بنشففر فكرة عبادة البقرة التففى‬
‫فشل فيها مع بنى اسرائيل بل وصنع لهم مايقنعهم كما فعل ببنى‬
‫اسفرائيل ‪ ..‬وانفا اراجفع بعفض اوراقفى وجدت اننفى قفد التقيفت احفد‬
‫البراهمفا ففى الهنفد وسفالته عفن اصفل عبادتهفم للبقفر ‪..‬حقيقفة قال‬
‫كلم لم يقنعنفى ففى البدايفه ولكفن عندمفا سفالته مفن ايفن او مفن بدء‬
‫هذا المذهفب لن لكفل عقيدة مؤسفس واسفاس قال لى ان احفد كبار‬
‫البراهمففا القديميففن الذى بلغ مرتبففة عاليففه فففى التقاه بروح اللهففه‬
‫اكرمتفه بان نزلت ففى روح البقره ولكفن كانفت بقرة مفن ذهفب تنزل‬
‫اليهففا روح الله لتحففل البركففة فففى الرض ويتداوى ببركتهففا الناس‬
‫ويقدمون لهفا القرابيفن وقال ان البراهميفة الخرون كانوا هفم مفن‬
‫يحضرون لحظه نزول اللهة فى البقرة ويحظون ببركتها ‪ ..‬وان هذا‬
‫موجود عندهم فى ترانيمهم وتعاويذ هم وتلوتهم وشعرهم مايشير‬
‫الى ذلك ‪ ....‬وكان خلل هذه الفتره يتنقفل مفن بلد لخفر بفل ويزور‬
‫فلسفطين ‪ ....‬وخللهفا عرف بقصفة المسفيح عليفه السفلم وان اليهود‬
‫حاولوا قتله ‪ ...‬وانه اتباعه اختلفوا فى هل قتل ام رفع وانه سوف‬
‫يعود ليخلصهم مما هم فيه يوما ما وهنا بدء تلمع فيه عينه المعيبه‬
‫فكرة مخلص اخففر الزمان ومنقففذ البشريففه ‪ .....‬وبدء ينشرهففا بيففن‬
‫الهندوس ان يعتقفد الهندوس بأن آلهتهفم قفد حلت كذلك ففي إنسفان‬
‫كرشنفا وقفد التقفى فيفه الله بالنسفان أو حفل اللهوت ففي الناسفوت‬
‫‪ ...‬وانففه سففوف يعود يومففا مخلصففا للبشريففه لنففه الله ابففن الله ‪....‬‬
‫ومفن جانفب اخفر كانفت البوذيفه طريقفا ومرتعفا خصفبا لهداففه وناتفى‬
‫اليها فى القادم ان شاء الله‬
‫‪7‬‬
‫عهد عيسى عليه السلم‬
‫هذه المرحله مففن اهففم مراحففل حياتففه واهدافففه بففل انهففا تعتففبر ‪.....‬‬
‫السفففففففففففففففاس لمفففففففففففففففا بعدهفففففففففففففففا ‪....‬كيفففففففففففففففف ل‬
‫وهو المسيح المنتظر اقصد (المسيخ المنتظر ) ‪ .....‬وهو صاحب فكرة‬
‫التثليفففففففففففففففففففففففث ففففففففففففففففففففففففى المسفففففففففففففففففففففففيحيه‬
‫‪..‬والدجال كمفا ذكرنفا سفابقا بعفد ان حاول اختبار المسفيح عليفه السفلم‬
‫‪ ...‬وعلم فى نفسه انه رسول من عند الله وعرض عليه التوبه والعوده‬
‫‪ ..‬هرب مففن المواجهففه ورحففل الى ايففن اتذكرون ‪....‬؟؟؟؟؟؟ الى بلد‬
‫الهنفد ‪ ....‬وهناك بدات السفياسات ترتسفم ففى مخيلتفه ‪ .....‬فقفد وجفد‬
‫الهنود يدينون بالفففهفففندوسيففففففه والفففففففبوذيه وسفوف نعرج عليهمفا‬
‫بايجاز ونرى ماذا اضاف وغير فيهما‬
‫البوذيفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففة‬
‫هي فلسفة وضعية انتحلت الصبغة الدينية ‪ ،‬وقد ظهرت في النهد بعد‬
‫الديانفة البرهميفة الهندوسفية ففي القرن الخامفس قبفل الميلد ‪ ،‬وكانفت‬
‫ففي البدايفة تناهفض الهندوسفية وتتجفه إلى العنايفة بالنسفان ‪ ،‬كمفا أن‬
‫فيهففا دعوة إلى التصففوف والخشونففة ونبففذ الترف والمناداة بالمحبففة‬
‫والتسففامح وفعففل الخيففر ‪ .‬وبعففد موت مؤسففسها تحولت إلى معتقدات‬

‫باطلة ‪ ،‬ذات طابع وثني ‪ ،‬ولقد غالى أتباعها في مؤسسها حتى ألهوه‬
‫‪ .‬وهفي تعتفبر نظاما ً أخلقيا ً ومذهبا ً فكريا ً مبنيا ً على نظريات فلسففية ‪،‬‬
‫وتعاليمهففا ليسففت وحيا ً ‪ ،‬وإنمففا هففي آراء وعقائد فففي إطار دينففي ‪.‬‬
‫وتختلف البوذيفة القديمفة عفن البوذيفة الجديدة ففي أن الولى صفبغتها‬
‫أخلقيفة ففي حيفن أن البوذيفة الجديدة هفي تعاليفم بوذا مختلطفة بآراء‬
‫فلسفففففففففففية وقياسففففففففففية عقليففففففففففة عففففففففففن الكون والحياة‬
‫التاسيس وابرز الشخصيات· أسسها سذهاتا جوتاما الملقب ببوذا وتعنى العارف المستيقظ او العالم المتنور‬
‫من مواليد سنه ‪ 563‬قبل الميلد لبوين من قبيلة سيكا من السرة المرة الحاكمة ‪ .‬وقد نشأ بوذا في بلدة‬
‫على حدود نيبال ‪ ،‬وكان أميراً فشب مترفاً في النعيم وتزوج في التاسعة عشرة من عمره ولما بلغ السادسة‬
‫والعشريمن هجمر زوجتمه منصمرفاً إلى الزهمد والتقشمف والخشونمة فمي المعيشمة فسممى غوتامما اى الراهمب‬
‫والتأمممل فممي الكون ورياضممة النفممس وعزم على أن يعمممل على تخليممص النسممان مممن آلمممه التممي منبعهمما‬
‫الشهوات ثمم دعما إلى تبنمي وجهمة نظره حيمث تبعمه أناس كثيرون ‪.‬حتمى الشجرة التمى كان يجلس تحتهما بوذا‬
‫سممميت شجرة العلم او الشجرة المقدسممه فممى الحقيقممه بوذا برغممم تعاليمممه الروحيممه والتربويممه الانممه مجرد‬
‫فيلسوف ولم يكن نبيا كما يعتقد البعض ويتوهم فالرجل لم يتحدث عن ال ول اتى بشعاير تعبديه ولعقيده‬
‫محددة ولهذا لم يعترض على الهندوس والهتهم يقول ابو المكارم آزاد وكان وزير المعارف بالهند يبدو لى‬
‫ان ان وضع بوذا فى صفوف الفلسفه اسهل من وضعه فى صف النبياء وذلك لنه لم يتعرض فى مباحثه‬
‫لوجود ال ‪ ....‬وبدء بحثمه وفرغ منمه دون ان يلجاء الى العتقاد فمى ال واتباعمه همم الذيمن حولوا تعاليممه‬
‫الى مذهمممممممممممممب دينمممممممممممممى وهمممممممممممممم الذيمممممممممممممن وضعوه فوق عرش الله الفارغ عندهمممممممممممممم )‬
‫ اجتممع أتباع بوذا بعمد وفاتمه فمي مؤتممر كمبير فمي قريمة راجاجواهما عام ‪ 483‬ق‪.‬م لزالة الخلف بيمن أتباع‬‫المذهب ولتدوين تعاليم بوذا خشية ضياع أصولها وعهدوا بذلك إلى ثلثة رهبان هم‬
‫‪ -1‬كاشيابا وقد اهتم بالمسائل العقلية‬
‫‪ -2‬أويالي وقد اهتم بقواعد تطهير النفس‬
‫‪ -3‬أناندا وقد دون جميع المثال والمحاورات‬

‫الفكار والمعتقدات‬
‫وهنما مربمط الفرس والمهمم والهمم بمل زبدة حديثنما عمن البوذيمه ‪.....‬ان اثناء تواجده فمى الهنمد وممن خلل‬
‫جولتمه فيهما عرف عمن البوذيمة الكثيمر وعرف ايضما انهما مجرد مذهمب فلسمفى له اتباعمه وخاصمة فمى الشمال‬
‫الهندى ‪...‬ارجوا ان تنتبهوا لمما نقول الن ‪ ....‬ربمما منكمم ممن يقول ولكمن ربمما يكون ممن الصمعوبة ان ينشمر‬
‫نفس الشخص مذهبين فى مكان واحد واقول نعم ولكن هذا اللعين لم يكن من الغباء الى هذا الحد ‪...‬فهو قد‬
‫خالط الهندوس فى وسط وجنوب الهند ونشر معتقداته واخذ منهم ‪ ...‬واما البوذيه فكانت شمال على الحدود‬
‫النيباليمه وهناك بدء نشمر تعاليممه ومعتقداتمه ولكمن ماهمى وممن ايمن اتمى بهما ‪ ..‬قلنما انمه عاصمر عهمد المسميح‬
‫عيسممممى عليممممه السمممملم ‪....‬وعلم مممممن خلل اسممممفاره انممممه اختلف فممممى نهايتممممه بيممممن النصممممارى‬
‫وانمه بدء ممن هذا المنطلق يرسمم لنفسمه نهجما وطريقما يكون همو فيمه المخلص القادم والمنتظمر ‪..‬فماذا فعمل‬
‫‪.‬؟؟؟؟ سوف اقول لكم ولكن من خلل نظرة الى معتقدات البوذيه الشماليه وهى يعتقد البوذيون أن بوذا هو‬
‫ابن ال ‪ ،‬وهو المخلص للبشرية من مآسيها وآلمها وأنه يتحمل عنهم جميع خطاياهم‬
‫· يعتقدون أن تجسد بوذا قد تم بواسطة حلول روح القدس على العذراء مايا‬
‫· ويقولون إنه قد دل على ولدة بوذا نجم ظهر في أفق السماء ويدعونه نجم بوذا‬
‫· ويقولون أيض ًا إنه لما ولد فرحت جنود السماء ورتلت الملئكة أناشيد المحبة للمولود المبارك‬
‫· وقد قالوا ‪ :‬لقد عرف الحكماء بوذا وأدركو أسرار لهوته ‪ .‬ولم يمض يوم واحد على ولدته حتى حياه‬
‫الناس ‪ ،‬وقد قال بوذا لمه وهو طفل إنه أعظم الناس جميعاً‬
‫· وقالوا ‪ :‬دخممل بوذا مرة أحممد الهياكممل فسممجدت له الصممنام ‪ .‬وقممد حاول الشيطان إغواءه فلم يفلح‬
‫· ويعتقد البوذيون أن هيئة بوذا تغيرت في آخر أيامه ‪ ،‬وقد نزل عليه نور أحاط برأسه ‪ .‬وأضاء من جسده‬
‫نور عظيم فقال الذين رأوه ‪ :‬ما هذا بشراً إن هو إل إله عظيم ‪.‬‬
‫· يصلي البوذيون لبوذا ويعتقدون أنه سيدخلهم الجنة ‪ .‬والصلة عندهم تؤدى في اجتماعات يحضرها عدد‬
‫كمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممبير ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن التباع ‪.‬‬
‫· لما مات بوذا قال أتباعه ‪ :‬صعد إلى السماء بجسده بعد أن أكمل مهمته على الرض ‪.‬‬
‫· يؤمنون برجعة بوذا ثانية إلى الرض ليعيد السلم والبركة إليها ‪.‬‬
‫· يعتقدون أن بوذا همو الكائن العظيمم الواحمد الزلي وهمو عندهمم ذات ممن نور غيمر طبيعيمة ‪ ،‬وأنمه سميحاسب‬
‫الموات على أعمالهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ‪.‬‬
‫· يعتقدون أن بوذا ترك فرائض ملزممة للبشريمة إلى يوم القياممة ‪ ،‬ويقولون إن بوذا أسمس مملكمة دينيمة على‬
‫الرض ‪.‬‬
‫· قال بعمممممض الباحثيمممممن إن بوذا أنكمممممر اللوهيمممممة والنفمممممس النسمممممانية وأنمممممه كان يقول بالتناسمممممخ ‪.‬‬
‫وال انا اعتقد انه مايحتاج اشرح وافسر واقول اى شئ كل شئ يشرح نفسه‪....‬ان المسيخ عرف ايضا هذه‬
‫المرة من اين تؤكل الكتف من تقديس بوذا ونشر انه هو ابن ال لنه اسهل طريق لقناع اتباعه ‪...‬فقد بين‬
‫لهمم انمه ممن رهبانهمم وان هذه تعاليمم قديممه وكلمما نزل فمى ارض او قريمه اخمبرهم انمه راهمب ممن مكان اخمر‬
‫وهذه تعاليمم كانمو يجهلونهما واندثرت عمبر الزممن وانمه مجدد لهما لكمى لينسمى الناس بوذا وقداسمته وكانمت‬
‫تعاليم مشوقه ومن ينكر على بوذا كل هذا فهو مقدس عندهم حتى شجرته مقدسه كما سبق وذكرنا‪ ...‬هذا‬
‫واللعيمممممن يخطمممممط للبعيمممممد ورسممممممم لبعممممممد مماهمممممم فيمممممه عليمممممه لعنممممممه ال والناس اجمعيمممممن‬

‫التعاليم الخلقيه فى البوذية القديمه‬
‫ان هذه التعاليمم لم تكمن تعنمى للدجال شيئا اكثمر ممما يعنمى له رسمم اهدافمه المسمتقبليه ‪.....‬وكمل المور يمكمن‬
‫السميطرة عليهما بعمد السميطرة على العقيدة والمعتقمد وهذه التعاليمم همى فمي تعاليمم بوذا دعوة إلى المحبمة‬
‫والتسممامح والتعامممل بالحسممنى والتصممدق على الفقراء وترك الغنممى والترف وحمممل النفممس على التقشممف‬
‫والخشونممممممة وفيهمممممما تحذيممممممر مممممممن النسمممممماء والمال وترغيممممممب فممممممي البعممممممد عممممممن الزواج‬
‫ يجب على البوذي التقيد بثمانية أمور حتى يتمكن من النتصار على نفسه وشهواته‬‫‪ -1‬التجاه الصحيح المستقيم الخالي من سلطان الشهوة واللذة وذلك عند القدام على أي عمل‬
‫‪ -2‬التفكير الصحيح المستقيم الذي ل يتأثر بالهواء‬
‫‪ -3‬الشراف الصحيح المستقيم‬
‫‪ -4‬العتقاد المستقيم الذي يصحبه ارتياح واطمئنان إلى ما يقوم به‬
‫‪ -5‬مطابقة السلوك للقلب واللسان‬
‫‪ -6‬الحياة الصحيحة التي يكون قوامها هجر اللذات‬
‫‪ -7‬الجهد الصحيح المتجه نحو استقامة الحياة على العلم والحق وترك الملذ‬
‫في تعاليم بوذا أن الرذائل ترجع إلى أصول ثلثة‬
‫‪ -1‬الستسلم للملذ والشهوات‬
‫‪ -2‬سوء النية في طلب الشياء‬
‫‪ -3‬الغباء وعدم إدراك المور على وجهها الصحيح‬
‫ من وصايا بوذا ‪ :‬ل تقض على حياة حي ‪ ،‬ل تسرق ول تغتصب ‪ ،‬ل تكذب ‪ ،‬ل تناول مسكراً ‪ ،‬ل تزن ‪ ،‬ل‬‫تأكل طعاماً نضج في غير أوانه ‪ ،‬ل ترقص ول تحضر مرقص ًا ول حفل غناء ‪ ،‬ل تتخذ طبيب ًا ل تقتن فراشاً‬
‫وثيراً ‪ ،‬ل تأخمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممذ ذهباً ول فضمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة‬
‫اقسام البوذيه‬
‫وهذا امر مهم ارجوا ان تربطوه بالسابق ينقسم البوذيون إلى قسمين‬
‫‪ -1‬البوذيون المتدينون ‪ :‬وهؤلء يأخذون بكل تعاليم بوذا وتوصياته‬
‫‪ -2‬البوذيون المدنيون ‪ :‬هؤلء يقتصرون على بعض التعاليم والوصايا فقط‬
‫· الناس فمي نظمر بوذا سمواسية ل فضمل لحمد إل بالمعرفمة والسميطرة على الشهوات وقمد احتفظمت البوذيمة‬
‫ببعض صورها الولي في منطقة جنوب آسيا وخاصة في سيلن وبورما ‪ ،‬أما في الشمال وعلى الخص في‬
‫الصمين واليابان فقمد ازدادت تعقيداً وانقسممت إلى مذهمبين ‪ (...‬وهنما بيمت القصميد والدليمل على اتجاه الدجال‬
‫شمال وتاثيره هناك) هممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫‪ -1‬مذهممممممب ماهايانمممممما ( مذهممممممب الشمال ) ويدعممممممو إلى تأليممممممه بوذا وعبادتممممممه وترسممممممم خطاه‬
‫‪ -2‬مذهب هنايانا ( مذهب الجنوب ) وقد حافظ على تعاليم بوذا ويعتبر أتباع هذا المذهب أن بوذا هو المعلم‬
‫الخلقي العظيم الذي بلغ أعلى درجة من الصفاء الروحي‪ ...‬دون اضافة ايه قدسيه او تايه لبوذا وهذا هو‬
‫المهم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم لنم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫وقمد عمبروا عمن بلوغ النفمس الكمال السممى والسمعادة القصموى وانطلقهما ممن أسمر المادة وانعتاقهما ممن‬
‫ضرورة التناسممخ باليزفان وتعنممى الخلص مممن أسممر المعاناة والرغبممة ‪ ،‬واكتسمماب صممفاء الديممن والروح ‪،‬‬
‫والتحرر من أسر العبودية واللذة ‪ ،‬وانبثاق نور المعرفة عن طريق تعذيب النفس ومقاومة النمزعات ‪ ،‬مع‬
‫بذل الجهممممممممد والتأمممممممممل والتركيممممممممز الفكري والروحممممممممي ‪،‬وهممممممممو هدف البوذيممممممممة السمممممممممى‬
‫علقتهممم بالمسمملمين الن ل تحمممل طابممع العداء العنيممف ويمكممن أن يكونوا مجالً خصممباً للدعوة السمملمية‬
‫كتب البوذية‬
‫كتبهمم ليسمت منممزلة ول همم يدعون ذلك بمل همي عبارات منسموبة إلى بوذا أو حكايمة لفعاله سمجلها بعمض‬
‫أتباعمه ‪ ،‬ونصموص تلك الكتمب تختلف بسمبب انقسمام البوذييمن ‪ ،‬فبوذيمو الشمال اشتملت كتبهمم على أوهام‬
‫كثيرة تتعلق ببوذا أما كتب الجنوب فهي أبعد قليلً عن الخرافات ‪ -‬تنقسم كتبهم إلى ثلثة أقسام‬
‫‪ -1‬مجموعة قوانين البوذية ومسالكها‬

‫‪ -2‬مجموعة الخطب التي ألقاها بوذا‬
‫‪ -3‬الكتاب الذي يحوي أصل المذهب والفكر التي نبع منها‬
‫‪ -4‬وتعتممد جميمع كتبهمم على الراء الفلسمفية ومخاطبمة الخيال وتختلف فمي الصمين عنهما فمي الهنمد لنهما‬
‫تخضم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممع لتغيرات الفلسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممفة‬
‫‪ -5‬شعار البوذية عبارة عن قوس نصف دائرة وفي وسطه قائم ثالث على رأسه ما يشبه الوردة وأمام هذا‬
‫التمثال صورة مجسمة لجرة الماء وبجوارها فيل يتربع عليه بوذا في لباسه التقليدي‬
‫النتشار ومواقع النفوذ‬
‫الديانة البوذية منتشرة بين عدد كبير من الشعوب السيوية حيث يدين بها أكثر من ستمائة مليون نسمة ‪،‬‬
‫ولهم معبد ضخم في كاتمندو بالنيبال ‪ ،‬وهو عبارة عن مبنى دائري الشكل وتتوسطه قبة كبيرة وعالية وبها‬
‫رسم لعينين مفتوحتين وجزء من الوجه ‪ ،‬ويبلغ قطر المبنى ‪ 40‬متراً ‪ ،‬أما الرتفاع فيزيد عن خمسة أدوار‬
‫مقارنممممممممممممممممممممة بالمبانممممممممممممممممممممي ذات الدوار ‪ ،‬والبوذيممممممممممممممممممممة مذهبان كممممممممممممممممممممما تقدم‬
‫المذهمب الشمالي ‪ :‬وكتبمه المقدسمة مدونمة باللغمة السمنسكريتية ( تذكروا اسمم اللغمه )‪ ،‬وهمو سمائد فمي الصمين‬
‫واليابان والتبمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممت ونيبال وسمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممومطره‬
‫المذهممب الجنوبممي ‪ :‬وكتبممه المقدسممة مدونممة باللغممة الباليممة وهممو سممائد فممي بورممما وسمميلن وسمميام‬
‫ويمكن تقسيم انتشار البوذية إلى خمس مراحل‬
‫‪ -1‬ممن مطلع البوذيمة حتمى القرن الول الميلدي وقمد دفمع الملك آسموكا البوذيمة خارج حدود الهنمد وسميلن‬
‫هذه كانت فتره هامه ومرحلة انتشار لمعتقدات قداسة بوذا والوهيته‬
‫‪ -2‬من القرن الول حتى القرن الخامس الميلدي وفيها أخذت البوذية في النتشار نحو الشرق إلى البنغال‬
‫ونحممو الجنوب الشرقممي إلى كمبوديمما وفيتنام ونحممو الشمال الغربممي إلى كشميممر وفممي القرن الثالث اتخذت‬
‫طريقها إلى الصين وأواسط آسيا ومن الصين إلى كوريا‬
‫‪ -3‬ممممن القرن السمممادس حتمممى القرن العاشمممر الميلدي وفيمممه انتشرت فمممي اليابان وشرق اسممميا‬
‫‪ -4‬من القرن الحادي عشر إلى القرن الخامس عشر وفيها ضعفت البوذية واختفى كثير من آثارها لعودة‬
‫النشاط الهندوسي وظهور السلم في الهند فاتجهت البوذية إلى لوس ومنغوليا وبورما وسيام‬
‫‪ -5‬ممن القرن السمادس عشمر حتمى الن وفيمه تواجمه البوذيمة الفكمر الغربمي بعمد انتشار السمتعمار الوروبمي‬
‫وقمد اصمطدمت البوذيمة فمي هذه الفترة بالمسميحية ثمم بالشيوعيمة بعمد أن صمار الحكمم فمي أيدي الحكومات‬
‫الشيوعية‬
‫مطابقة النصرانية لديانة الهند الوثنية‬
‫الحمد ل المتفرد بوجوب الوجود‪ ,‬المنزه عن الصاحبة والمولود‪ ,‬تشهد بوحدانيته الرض والسماوات‪ ,‬بما‬
‫فيهمما مممن اليات البينات‪ ,‬فهممو واحممد أحممد لم يلد ولم يولد‪ ,‬تعالى عممن مشابهممة الكفاء وتقدس عممن الحدوث‬
‫والتجسمد والنقسمام إلى أجزاء‪ ,‬مدبر الكائنات بقدرتمه‪ ,‬ومقلب اليام حسمب إرادتمه‪ ,‬والصملة والسملم على‬
‫سيدنا محمد المبعوث لزالة الضلل ورفع أعلم الهدى وعلى آله وصحبه‬
‫مايقوله النصارى عن المسيح‬
‫مايقوله الهنود عن إلههم‬
‫ولد كرشنمة ممن العذراء ديفاكمي التمي اختاراهما ال ولد يسمموع مممن العذراء مريممم التممي اختارهمما ال‬
‫والدة لبنه بسبب طهارتها وعفتها‬
‫والدة لبنه كذا بسب طهارتها‬
‫قد مجد الملئكة ديفاكي والدة كرشنة بن ال وقالوا فدخل إليها الملك وقال سلم لك أيها المنعم عليها‬
‫الرب معك‬
‫‪ :‬يحق للكون ان يفاخر بابن هذه الطاهرة‬
‫عرف الناس ولدة كرشنة من نجمه الذي ظهر في لمما ولد يسموع ظهمر نجممه فمي المشرق وبواسمطة‬
‫ظهور نجمة عرف الناس محل ولدته‬
‫السماء‬
‫لما ولد كرشنة سبحت الرض وأنارها القمر بنوره لما ولد يسوع المسيح رتل الملئكة فرحا وسوروا‬
‫وترنمممت الرواح وهامممت ملئكممة السممماء فرحمما وظهر من السحاب أنغام مطربة‬

‫وطربا ورتل السحاب بأنغام مطربة‬
‫كان يسموع المسميح ممن سمللة ملوكانيمة ويدعونمه‬
‫كان كرشنة من سللة ملوكانية ولكنه ولد في غار‬
‫ملك اليهود ولكنمه ولد فمي حالة الذل والفقمر بغار ‪.‬‬
‫بحال الذل والفقر كتاب دوان السابق ص ‪379‬‬
‫كتاب دوان ص ‪279‬‬
‫وعرفممت البقرة أن كرشنممة إله وسممجدت له ‪ .‬دوان وعرف الرعاة يسمموع وسممجدوا له ‪ .‬إنجيممل لوقمما‬
‫الصحاح الثاني من عدد ‪ 8‬إلى ‪10‬‬
‫ص ‪279‬‬
‫وآممن الناس بكرشنمة واعترفوا بلهوتمه وقدموا له‬
‫وآممممن الناس بيسممموع المسممميح وقالوا بلهوتمممه‬
‫هدايمما مممن صممندل وطيممب‪ .‬الديانات الشرقيممة ص‬
‫وأعطوه هدايا من طيب ومر‪ .‬متى الصحاح الثاني‬
‫‪ ,500‬وكتاب الديانات القديممممة المجلد الثانمممي ص‬
‫العدد ‪2‬‬
‫‪353‬‬
‫وسمع نبي الهنود نارد بمولد الطفل اللهي كرشنة ولممما ولد يسمموع فممي بيممت لحممم اليهوديممة فممي أيام‬
‫فذهمب وزراه فمي كوكول وفحمص النجوم فتمبين له هيرودس الملك إذ المجوس من المشرق قد جاؤوا‬
‫مممن فحصممها أنممه مولود إلهممي يعبممد تاريممخ الهنممد ‪ ,‬إلى أورشليمم قائليمن أيمن همو المولود ملك اليهود‪.‬‬
‫متى الصحاح الثاني عدد ‪ 1‬و ‪2‬‬
‫المجلد الثاني‪ ,‬ص ‪317‬‬
‫لمما ولد كرشنمة كان ناندا خطيمب أممه ديفاكمي غائبما‬
‫ولمما ولد يسموع كان خطيمب أممه غائبما عمن البيمت‬
‫عمن البيمت حيمث أتمى إلى المدينمة كمي يدفمع مما عليمه‬
‫وأتمى كمي يدفمع مما عليمه ممن الخراج للملك ‪ .‬لوقما‬
‫ممممن الخراج للملك كتاب فشنمممو بورانممما‪ ,‬الفصمممل‬
‫الصحاح الثاني من عدد ‪ 1‬إلى ‪17‬‬
‫الثاني‪,‬من الكتاب الخامس‬
‫ولد كرشنممة بحال الذل والفقممر مممع أنممه مممن عائلة‬
‫ولد يسمموع بحالة الذل والفقممر مممن أنممه مممن سمللة‬
‫ملوكانيممممة التنقيبات السمممميوية ‪ ,‬المجلد الول ص‬
‫ملوكانيمة‪ .‬انظمر تعداد نسمبه فمي إنجيمل متمى ولوقما‬
‫‪ ,259‬وكتاب تاريمممخ الهنمممد ‪ ,‬المجلد الثانمممي ‪ ,‬ص‬
‫وبأي حال ولد‬
‫‪310‬‬
‫وسممع ناندا خطيمب ديفاكمي والدة كرشنمه نداء ممن‬
‫وأنذر يوسمف النجار خطيمب مريمم يسموع بحلم كمي‬
‫السماء يقول له قم وخذ الصبي وأممه فهربهما إلى‬
‫يأخمذ الصمبي وأممه ويفمر بهمما إلى مصمر لن الملك‬
‫كاكول واقطممع نهممر جمنممة لن الملك طالب إهلكممه‪.‬‬
‫طالب إهلكه متى الصحاح الثاني‪ ,‬عدد ‪13‬‬
‫كتاب فشنو بورانا‪ ,‬الفصل الثالث‬
‫وسمممع حاكممم البلد بولدة كرشنممة الطفممل اللهممي وسمممع حاكممم البلد بولدة يسمموع الطفممل اللهممي‬
‫وطلب قتمل الولد وكمي يتوصمل إلى أمنيتمه أممر بقتمل وطلب قتله وكمي يتوصل إلى أمنيته أمر بقتمل كافمة‬
‫كافمة الولد الذكور الذيمن ولدوا فمي الليلة التمي ولد الولد الذكور الذيمن ولدوا في الليلة التمي ولد فيهما‬
‫يسوع المسيح‪ .‬متى الصحاح الثاني‬
‫فيها كرشنة‪ .‬دوان ص ‪280‬‬
‫واسمم المدينمة التمي هاجمر إليهما يسموع المسميح فمي‬
‫واسمم المدينمة التمي ولد فيهما كرشنمة ‪ ,‬مطرا‪ ,‬وفيهما‬
‫مصمر لمما ترك اليهوديمة همي ‪ ,‬المطريمة‪ ,‬ويقال أنمه‬
‫عممل اليات العجيبمة ‪ .‬تاريمخ الهنمد‪ ,‬المجلد الثانمي‪,‬‬
‫عممل فيهما آيات وقوات عديدة‪ .‬المقدمة على انجيمل‬
‫ص ‪ ,318‬والتنقيبات السممميوية ‪ ,‬المجلد الول ص‬
‫الطفوليمممممة ‪ ,‬تأليمممممف هيجيمممممن‪ ,‬وكذلك الرحلت‬
‫‪259‬‬
‫المصرية لسفاري‪ ,‬ص ‪136‬‬
‫وأتممى إلى كرشنممة بامرأة فقيرة مقعدة ومعهمما إناء‬
‫وفيمما كان يسموع فمي بيمت عتيما فمي بيمت سممعان‬
‫فيممه طيممب وزيممت وصممندل وزعفران وذباج وغيممر‬
‫البرص تقدمت إليه امرأة معها قارورة طيب كثير‬
‫ذلك مممن أنواع الطيممب فدهنممت منممه جممبين كرشنممة‬
‫الثممممن فسمممكبته على رأسمممه وهمممو متكمممئ ‪ .‬متمممى‬
‫بعلممممة خصممموصية وسمممكبت الباقمممي على رأسمممه‬
‫الصممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممحاح ‪,26‬عدد ‪6‬و ‪7‬‬
‫‪.‬تاريخ الهند ‪ ,‬ج ‪ ,2‬ص ‪320‬‬
‫كرشنمة صملب ومات على الصمليب ‪ .‬ذكره دوان فمي يسمممموع صمممملب ومات على صممممليب ‪ .‬هذا أحممممد‬
‫مرتكزات النصرانية المحرفة‬
‫كتابه وأيضا كوينيو في كتاب الديانات القديمة‬

‫لما مات كرشنة حدثت مصائب وعلمات شر عظيم‬
‫وأحيممط بالقمممر هالة سمموداء وأظلمممت الشمممس فمي‬
‫وسط النهار وأمطرت السماء نارا ورمادا وتأججت‬
‫نار حاميممة وصممار الشياطيممن يفسممدون فممي الرض‬
‫وشاهمد الناس ألوفما ممن الرواح فمي جمو السمماء‬
‫يتحاربون صممباحا ومسمماء وكان ظهورهمما فممي كممل‬
‫مكان ‪ .‬كتاب ترقي التصورات الدينية‪,‬ج ‪,1‬ص ‪71‬‬
‫وثقب جنب كرشنة بحربة ‪ .‬دوان‪ ,‬ص ‪282‬‬
‫وقال كرشنمممممة للصمممممياد الذي رماه بالنبلة وهمممممو‬
‫مصملوب اذهمب أيهما الصمياد محفوفما برحمتمي إلى‬
‫السماء مسكن اللهة‪ .‬كتاب فشنو برونا ص ‪612‬‬
‫ومات كرشنممة ثممم قام بيممن الموات‪ .‬كتاب العلمممة‬
‫دوان ‪,‬ص ‪282‬‬
‫ونزل كرشنة إلى الجحيم‪ .‬دوان ص ‪282‬‬
‫وصممممعد كرشنممممة بجسممممده إلى السممممماء وكثيرون‬
‫شاهدوا الصعود ‪ .‬دوان ص ‪282‬‬
‫ولسموف يأتمي كرشنمة إلى الرض فمي اليوم الخيمر‬
‫ويكون ظهوره كفارس مدجج بالسلح وراكب على‬
‫جواد أشهمممممب والقممممممر وتزلزل الرض وتهتمممممز‬
‫وتتساقط النجوم من السماء‪ .‬دوان ‪,‬ص ‪282‬‬
‫وهمو (أي كرشنمة) يديمن الموات فمي اليوم الخيمر‪.‬‬
‫دوان ‪28‬‬
‫ويقولون عمن كرشنممة أنممه الخالق لكممل شممئ ولوله‬
‫لممما كان شممئ مممما كان فهممو الصممانع البدي ‪.‬دوان‬
‫‪282‬‬
‫كرشنمة اللف والياء وهمو الول والوسمط وآخمر كمل‬
‫شمئ‪ .‬لم يذكمر الباحمث المرجمع‪ ,‬وأعتقمد أنمه موجود‬
‫في كتاب دوان‬
‫لمممممممما كان كرشنمممممممة على الرض حارب الرواح‬
‫الشريرة غيممر مبال بالخطار التممي كانممت تكتنفممه‪,‬‬
‫ونشر تعاليمه بعمل العجائب واليات كإحياء الميت‬
‫وشفاء البرص والصمم والعممى وإعادة المخلوع‬
‫كمممممما كان أول ونصمممممرة الضعيمممممف على القوي‬
‫والمظلوم على ظالمممممممه‪ ,‬وكان إذا ذاك لممممممما كان‬
‫كرشنممة على الرض حارب الرواح الشريرة غيممر‬
‫مبال بالخطار التممي كانممت تكتنفممه‪ , ,‬وكان إذا ذاك‬

‫لممما مات يسمموع حدثممت مصممائب متنوعممة وانشممق‬
‫حجاب الهيكمل ممن فوق إلى تحمت وأظلممت الشممس‬
‫ممن السماعة السمادسة إلى التاسمعة وفتحمت القبور‬
‫وقام كثيرون ممن القديسمين وخرجوا ممن قبورهمم‪.‬‬
‫متى الصحاح ‪ , 22‬ولوقا ايضا‬
‫وثقمب جنمب يسموع بحربمة ‪ .‬أيضما ممن كتاب دوان‬
‫السابق‪,‬ص ‪282‬‬
‫وقال يسموع لحمد اللصمين الذيمن صملبا معمه ‪ :‬الحمق‬
‫أقول لك إنك اليوم تكون معي في الفردوس‪ .‬لوقا ‪,‬‬
‫الصحاح ‪,23‬عدد ‪43‬‬
‫ومات يسوع ثم قام من بين الموات‪ .‬إنجيل متى ‪,‬‬
‫الصحاح ‪28‬‬
‫ونزل يسوع إلى الجحيم ‪ .‬دوان ‪ ,282‬وكذلك كتاب‬
‫إيمان المسيحيين وغيره‬
‫وصعد يسوع بجسده إلى السماء وكثيرون شاهدوا‬
‫الصعود ‪ .‬متى الصحاح ‪24‬‬
‫ولسموف ياتمي يسموع إلى الرض فمي اليوم الخيمر‬
‫كفارس مدجمج بالسملح وراكمب جواد أشهمب وعنمد‬
‫مجيئه تظلم الشممس والقممر أيضما وتزلزل الرض‬
‫وتهتز وتتساقط النجوم من السماء‪ .‬متى الصحاح‬
‫‪24‬‬
‫ويديمممن يسممموع الموات فمممي اليوم الخيمممر‪ .‬متمممى‬
‫الصمممحاح ‪ ,24‬العدد ‪ ,31‬ورسمممالة الرومانييمممن‪,‬‬
‫الصحاح ‪ ,14‬العدد ‪10‬‬
‫ويقولون عمن يسموع المسميح أنمه الخالق لكمل شمئ‬
‫ولوله لمما كان شمئ ممما كان فهمو الصمانع البدي ‪.‬‬
‫يوحنمما الصممحاح الول مممن عدد ‪ 1‬إلى ‪ 3‬ورسممالة‬
‫كورنوس الولى الصمحاح الثاممن العدد ‪ 6‬ورسمالة‬
‫أفسممممممممممممممس الصممممممممممممممحاح الثالث ‪ ,‬العدد ‪9‬‬
‫يسموع اللف والياء والوسمط وآخمر كمل شمئ‪ .‬سمفر‬
‫الرؤيممما الصمممحاح الول العدد ‪ 8‬والصمممحاح ‪23‬‬
‫العدد ‪ 13‬والصمممممممممممممممممممممممممممممحاح ‪ 31‬العدد ‪6‬‬
‫لمممممممما كان يسممممممموع على الرض حارب الرواح‬
‫الشريرة غيمر مبال فمي الخطار التمي كانمت تكتنفمه‪,‬‬
‫وكان ينشمر تعاليممه بعممل العجائب واليات كإحياء‬
‫الميت وشفاء البرص والصم والخرس والعمى‬
‫والمريمض وينصمر الضعيمف على القوي والمظلوم‬
‫على ظالممه‪ ,‬وكان الناس يزدحمون عليمه ويعدونمه‬
‫إلهما‪ .‬انظمر الناجيمل والرسمائل ترى أكثمر ممن هذا‬
‫الذي ذكرناه‬

‫يعبدونه ويزدحمون عليه ويعدونه إلها‪ .‬دوان ‪,‬ص‬
‫‪283‬‬
‫كان كرشنممة يحممب تلميذه أرجونمما أكثممر مممن بقيممة كان يسمموع يحممب تلميذه يوحنمما أكثممر مممن بقيممة‬
‫التلميذ‪ .‬يوحنا الصحاح ‪ 13‬العدد ‪23‬‬
‫التلميذ‪ .‬كتاب بها كافات كيتا‬
‫وبعد ستة أيام أخذ يسوع بطرس ويعقوب ويوحنا‬
‫وفمممي حضور أرجونممما بدلت هيئة كرشنمممة وأضاء‬
‫أخاه وصممعد بهممم إلى جبممل عال منفرديممن وتغيرت‬
‫وجهمه كالشممس ومجمد العلي اجتمع في كرشنمة إله‬
‫هيئتممه قدامهممم وأضاء وجهممه كالشمممس وصممارت‬
‫اللهمة فأحنمى أرجونما رأسمه تذلل ومهابمة تواضعما‬
‫ثيابمممه بيضاء كالثلج وفيمممما هممو يتكلم إذا سمممحابة‬
‫وقال باحترام الن رايممت حقيقتممك كممما أنممت وإنممي‬
‫ظللتهممم وصمموت مممن السممحابة قائل هذا هممو ابنممي‬
‫أرجمو رحمتمك يما رب الرباب فعمد واظهمر علي فمي‬
‫الحبيب الذي سررت له اسمعوا ولما سمع التلميذ‬
‫ناسمموتك ثانيممة أنممت المحيممط بالملكوت‪ .‬كتاب ديممن‬
‫سمممممقطوا على وجوههخمممممم وخافوا جدا‪ .‬متمممممى‬
‫الهنود‪ ,‬لمؤلفه مورس ولميس‪ ,‬ص ‪215‬‬
‫الصحاح ‪ 17‬من عدد ‪ 1‬إلى ‪9‬‬
‫وكان كرشنممممة خيممممر الناس خلقمممما وعلم باخلص‬
‫كان يسموع خيمر الناس خلقما وعلم بإخلص وغيره‬
‫ونصممح وهممو الطاهممر العفيممف مثال النسممانية وقممد‬
‫وهمو الطاهمر العفيمف مكممل النسمانية ومثالهما وقمد‬
‫تنازل رحمة ووداعة وغسل أرجل البرهميين وهو‬
‫تنازل رحممة ووداعمة وغسمل أرجمل التلميمذ وهمو‬
‫الكاهمن العظيمم برهمما وهمو العزيمز القادرظهمر لنما‬
‫الكاهممن العظيممم القادر ظهممر لنمما بالناسمموت‪ .‬يوحنمما‬
‫بالناسمموت ‪ .‬ديممن الهنود لمؤلفممه مورس ولميممس ‪,‬‬
‫الصحاح ‪13‬‬
‫ص ‪144‬‬
‫كرشنممممة هممممو برهممممما العظيممممم القدوس وظهوره يسممموع همممو يهوه العظيمممم القدوس وظهوره فمممي‬
‫بالناسموت سمر ممن أسمراره العجيبمة ‪ .‬كتاب فشنمو الناسموت سمر ممن أسمراره العظيممة اللهيمة‪ .‬رسمالة‬
‫تيموثاوس الولى الصحاح الثالث‬
‫بورانا‪ ,‬ص ‪ ,492‬عند شرح حاشية عدد ‪3‬‬
‫يسموع المسميح القنوم الثانمي ممن الثالوث المقدس‬
‫كرشنمممة القنوم الثانمممي ممممن الثالوث عنمممد الهنود‬
‫عنممد النصممارى ‪ .‬انظممر كافممة كتبهممم الدينيممة وكذلك‬
‫الوثنييمن القائليمن بألوهيتمه ‪ .‬موريمس ولميمس فمي‬
‫الناجيمممل والرسمممائل‪ ,‬فهذه العقيدة الوثنيمممة أحدى‬
‫كتابه المدعو العقائد الهندية الوثنية‪ ,‬ص ‪10‬‬
‫ركائز النصرانية اليوم‬
‫وأمممر يسمموع كممل مممن يطلب اليمان بإخلص أن‬
‫وأمممر كرشنممة كممل مممن يطلب اليمان بإخلص أن‬
‫يفعل كما يأتي ‪ :‬وأما أنت فمتى صلبت فادخل إلى‬
‫يترك أملكه وكافة مما يشتهيه ويحبه من مجمد هذا‬
‫مخدعممك واغلق بابممك وصممل إلى أبيممك الذي فممي‬
‫العالم ويذهمممب إلى مكان خال ممممن الناس ويجعمممل‬
‫الخفاء فأبوك الذي يرى فممممممي الخفاء يجازيممممممك‬
‫تصوره في ال فقط‪ .‬ديانة الهنود الوثنية ص ‪211‬‬
‫علنية‪ .‬متى الصحاح ‪ 6‬العدد ‪6‬‬
‫وقال كرشنممة لتلميذه الحممبيب أرجونمما إنممه مهممما‬
‫عملت ومهمممما أعطيمممت الفقيمممر ومهمممما فعلت ممممن‬
‫الفعال المقدسة الصالحة فليكن جميعه بإخلص لي‬
‫أنمما الحكيممم والعليممم ليممس لي ابتداء وأنمما الحاكممم‬
‫المسمميطر والحافممظ ‪ .‬موريممس ولميممس فممي كتابممه‬
‫ممن يسموع فمي يسموع وليسموع كمل شمئ ن كمل شمئ‬
‫ديانة الهنود الوثنيين ص ‪ 212‬فإذا كنتم تأكلون أو‬
‫كان بمممه و غيره لم يكمممن شمممئ ممممما كان‪ .‬يوحنممما‬
‫تشربون أو تفعلون شيئا فافعلوا كمل شمئ لمجمد ال‪.‬‬
‫الصحاح الول من عدد ‪ 1‬إلى ‪3‬‬
‫رسممالة كورنسمموس الولى الصممحاح العاشممر عدد‬
‫‪ 31‬قال كرشنممة أنمما علة وجود الكائنات فممي كانممت‬
‫وفممي تحممل وعلي جميممع ممما فممي الكون يتكممل وفممي‬
‫يتعلق كالؤلؤ المنظوم فمي خيمط‪ .‬موريمس ولميمس ‪,‬‬
‫ديانة الهنود الوثنيين‪ ,‬ص ‪212‬‬

‫الكائن فممي الشمممس والقمممر وأنمما النور الكائن فممي‬
‫ثم كلمهم يسوع قائل أنا هو نور العالم من يتبعني‬
‫اللهمب وأنما نور كمل مما يضيمء ونور النوار ليمس‬
‫فل يمشممي فممي الظلمممة‪ .‬يوحنمما الصممحاح ‪ ,8‬العدد‬
‫فمممي ظلممممة‪ .‬موريمممس ولميمممس فمممي ديانمممة الهنود‬
‫‪12‬‬
‫الوثنيين‪ ,‬ص ‪213‬‬
‫قال كرشنة أنا الحافظ للعالم وربه وملجئه وطريقه‪ .‬قال له يسموع أنما همو الطريمق والحمق والحياة ليمس‬
‫أحمد يأتمي الب البمي‪ .‬يوحنما الصمحاح ‪ 14‬العدد ‪6‬‬
‫دوان‪ ,‬ص ‪283‬‬
‫وقال كرشنمممة أنممما صممملح الصمممالح وانممما البتداء‬
‫وقال يسمموع أنمما هممو الول والخممر ولي مفاتيممح‬
‫والوسط والخير والبدي وخالق كل شئ وأنا فناؤه‬
‫الهاويمة والموت‪ .‬رؤيما يوحنما الصمحاح الول ممن‬
‫ومهلكممه‪ .‬موريممس ولميممس وكتابممه ديانممة الهنود‬
‫عدد ‪ 17‬إلى ‪18‬‬
‫الوثنيي‪ ,‬ص ‪213‬‬
‫وقال كرشنة لتلميذه الحبيب ل تحزن يا أرجونا من‬
‫كثرة ذنوبمك أنما أخلصمك منهما فقمط ثمق بمي وتوكمل وقال يسموع للفلوج ثمق يما بنمي مغفورة لك خطاياك‬
‫علي واعبدنمي واسمجد لي ول تتصمور أحدا سمواي ‪ ,‬يا بني اعطني قلبك والمدينة ل تحتاج إلى شمس‬
‫لنممك هكذا تاتممي إلي إلى المسممكن العظيممم الذي ل ول إلى قمر ليضيا فيهما الخروف سراجهما ‪ .‬متى‬
‫حاجممة فيممه لضوء الشمممس والقمممر الذيممن نورهممما الصممحاح ‪ 9‬عدد ‪ 2‬وسممفر المثال الصممجاج ‪23‬‬
‫منمممي‪ .‬موريمممس ولميمممس وكتابمممه ديانمممة الهنود عدد ‪ 26‬وسمممفر الرؤيممما الصمممحاح ‪ 12‬العدد ‪23‬‬
‫الوثنيين‪,‬ص ‪213‬‬
‫وبعد هذه الحجج والبراهين‪ ,‬ل يؤمنوا ويصروا على طغيانهم ‪ ,‬وإل فبماذا يفسروا لنا هذا التطابق العجيب‬
‫بين وثنية الهنود القدامى وبين ما قالوه وافتروه على المسيح عليه السلم كذبا وزورا هذا وآخر دعونا أن‬
‫الحمدل على نعممة السملم سمبحانك اللهمم وبحمدك اشهمد ان ل إله إل أنمت اسمتغفرك وأتوب إليمك الى هنما‬
‫تنتهى المقارن ‪ ....‬وهنا اتوقف لتعيدوا التفكير فى كل ماسبق ومن نقل ديانته عن الخر ‪....‬او بالصح من‬
‫يسمتطع تحريمف احدهمما الى درجمة التطابمق ممع الخرى ان الحقيقمه ان مؤلف القصمه والمسملسل واحمد وان‬
‫اختلف المكان والزمان‬
‫الدجال يؤسس اولى منظماته فى عهد المسيحية الولى‬
‫ان هذا اللعين بدا اولى مخططاته اللعينه فى عهد المسيح عيسى عليه السلم ‪ .....‬وكانت البدايه هى انه بعد‬
‫علم هذا اللعيممن بممما فعله اليهود بعيسممى عليممه السمملم وبممما اختلفوا فيممه مممن بعده ‪ ....‬بدا اولى مخططاتممه‬
‫واهدافمممه وهمممى القضاء على المسممميحيه ‪ ...‬وبدا السممميطرة على العالم ‪ ......‬ولكمممن كيمممف ؟؟؟؟ كان الفكار‬
‫والمخططات تلمع فى راس هذا الرجمل ‪ ...‬ولكمن التنفيذ كان هو العقبه التى تقابله دومما وتوصل الى ان ‪....‬‬
‫التنفيمذ ليكون ال بسمريتها التاممه ليصمل الى هدفمه النهائى وهمو حكمم هذا العالم ‪ ....‬فهمو بدا يعلم انمه لفائده‬
‫مممن حكممم امممة او بلد بدعوة ومنهممج واحممد ‪ .....‬وان الديان والعقائد تقممف دوممما حجممر عثرة فممى طريقممه اذا‬
‫فالطريقمه همى القضاء على هذه الديان ممن الداخمل وان كان لبمد ان يكون ذلك تحمت سمتار دينمى ‪....‬هدفمه‬
‫يتغير بتغير الزمان والمكان والجناس وطبائعهم وديانتهم ‪ ....‬وانه لبد ان يضع خطا وطريقا لذلك يبدا من‬
‫عنده وينتهى اليه ‪ ....‬وكانت السريه هى الهدف التام لحكام السيطره فليعلم من ينفذ عن من يخطط ‪ ..‬فقد‬
‫تعلم ممن تجاربمه السمابقه وخاصمة ممع اليهود انمه لبمد ان يبقمى بعيدا عمن المواجهمة ويسمتمتع بادراتهما وهمو‬
‫على راس السملطة الخفيمه وبدا اولى مخططاتمه فمى منتصمف القرن الميلدى الول ‪ ...‬وكانمت اليهوديمه همى‬
‫الطريمق ‪ ...‬فاليهود همم اعداء المسميحية انذاك وحتمى اليوم ‪ ....‬واليهود همم اهله وقوممه‪ ...‬وبدا التقرب الى‬
‫الخامات اليهود ‪..‬هنا وهناك ويبدي له من علمه اليهوديه ما اذهلهم بل كان يحدثهم عن موسى عليه السلم‬
‫واخباره مالم يكمن يعرفمه اللقله منهمم ‪..‬وكان يعرف ممن تعاليمم اليهوديمه الصمحيحه التمى حرفوهما ماجعلهمم‬
‫يقتنعون بصمدقه واخلصمه فمى كمل مايقول ‪ ..‬وبدا ممن خلل ذلك يمبين لهمم ان هذا المسميح عيسمى ليمس ال‬
‫دجال وسماحر وانهمم فعل على حمق لقتله فهمو ليمس ممن بشمر بمه ممن موسمى عليمه السملم ‪ ...‬وان مسميح‬
‫اليهوديه وملكها قادم ليخلص اليهود وينصرهم وما عليهم هو العداد لمجئيه فى كل مكان ونشر اليهوديه‬
‫والسمميطرة على العالم مممن خللهمما ‪ !!!....‬وخممبرهم انممه سمموف يتوجممه لملك روممما ويقنعممه بالقضاء على‬

‫المسيحيه فقدموا له كل ما احتاجه ولم يصل الى روما ال وقد سبقه ذكره اليها وبدا اليهود هناك يعدون له‬
‫العده ‪!!!!! ....‬؟‬
‫البدايه فى روما‬
‫البديه كانت ان جاء هذا اللعين الى روما وكان هيرودس الثانىأكريبا ملكها وهو من ملوك الرومان وهناك‬
‫التقى بحاشيته ومستشاريه وبالملك شخصيا اظهر له من الحكمة والعلم والدهاء ما اعجبه وكان هذا الملك‬
‫من اعداء النصرانيه فهى دين جديد سيسحب البساط من تحت روما واباطرتها ووجد فى هذا اللعين معينا‬
‫له ورجل يملك ممن الدهاء والتخطيمط مما اذهله وزاد على ذلك شدة عداه للنصمرانيه فهمو يهودي فمى الظاهمر‬
‫وملم بتعاليم اليهوديه كيف ل وهو من عاصرها بل وحاول تغييرها ‪ ...‬وسلب به لب الملك ومساعديه ‪.....‬‬
‫وقربمه الملك واصمبح مسمتشاره الملك الول ‪ ..‬وبدا يخطمط له ويرسمم ‪..‬الى اقنمع هذا الملك همو واحمد اعونمه‬
‫من اليهود الذين كانوا معه انه في إطار حملتهم للقضاء على الديانة النصرانية‪ ،‬لبد من انشا جمعية سرية‬
‫أطلقوا عليهما اسمم "القوة الخفيمة" وأسمندت رئاسمة الجمعيمة إلى الملك المذكور‪ ،‬وهكذا تمم عقمد أول اجتماع‬
‫سمري عام ‪43‬م حضره الملك المذكور ومسمتشاراه اليهوديان "احيرام أبيود < وهمو الدجال > وعيمن نائبما‬
‫للرئيمس ‪ .‬وموآب لفمي" وعيمن كاتمم سمر اول‪ ..‬وسمتة ممن النصمار المختاريمن‪ ،‬وكان الغرض الرئيمس ممن‬
‫إنشاء هذه الجمعيممة القضاء على النصممرانية‪,.‬وهذه الجمعيممه او مااسممموه بالقوة الخفيممه قامممت منممذ أيامهمما‬
‫الولى على المكممر والتمويممه والرهاب حيممث اختاروا رموزًا وأسممماء وإشارات لليهام والتخويممف وسممموا‬
‫محفلهمم (هيكمل أورشليمم) لليهام بأنمه هيكمل سمليمان عليمه السملم ‪.. .‬ممن هنما وضمع اللعيمن اولى اللبنات‬
‫لمخططاته التى ارادها وبدا منها السيطره على اولى الحكومات فى عصره واقواها ‪ ...‬وكانت هذه الجمعيه‬
‫همى حجمر السماس لكمبر تنظيمم سمري يسميطر على العالم فمى عصمرنا الحديمث ‪ ......‬وهمى الممممممممماسونيه‬
‫وسممممموف نعود اليهممممما بيمممممن الحيمممممن والخمممممر لنوضمممممح ماقام بمممممه هذا اللعيمممممن ممممممن خللهممممما‬
‫وبدات هذه الجميعمه تتسمع وينظمم اليهما الكثيمر ممن كبار السماسه واهمل الديمن فمى ذلك الوقمت وبعمد ان اطمان‬
‫هذا اللعين ‪....‬على المور ترك روما وتراك وراه من يثق به يدير وينفذ ما يريد واخذ يتنقل بين البلد ينشر‬
‫افكاره ويبمث سممومه وهوليكمل وليممل ‪ ....‬ويواصمل التخطيمط ‪ ...‬واثناء ذلك لحمظ انتشار المسميحيه بشكمل‬
‫كبير وغير متوقع فكان لبد له من طريقة يقتل بها هذه الديانه اويسيطر عليها ‪ .....‬فرغم انه اطمان الى ان‬
‫الملك الرومانى ومن بعده ليالؤن جهدا فى محاربتها الانها تنتشر بشكل رهيب ‪ ....‬ولمعت فى راسه فكره‬
‫عبقريه ‪....‬هى ان يسيطر هو على هذه الديانه فيغير فيها ويحرف مايوافق افكاره ويفيده فى تخطيط اهدافه‬
‫‪ ....‬فقد علم العين ان النصارى يعتقدون بعودة المسيح عيسى عليه السلم ‪ .....‬لنهم قالوا انه رفع وانه لم‬
‫يقتل ‪...‬فلما ليكون هذا المسيح الها والها سوف يعود يوما انه بدا يخطط جيدا ‪ .....‬وهو هذا المسيح الله‬
‫القادم المخلص للبشريمه لقمد اقنمع اليهود بكمل مما اراد ‪ ....‬ليمس ممن الصمعب اذا تقبمل ذلك ‪ ...‬وليضره ان‬
‫ينتظمر بعمد ذلك ممن الوقمت مايكفمى لخرج اليهمم على انمه المسميح الله ‪ ...‬ولم يكمن اماممه ال ان ينتظمر مرور‬
‫الوقمت ليبتعمد النصمارى عمن دينهمم بطول الفتره ومرور الزممن ‪ ....‬فسمافر الى الهنمد ‪..‬واقام فيهما زمنما وبدا‬
‫يجرب نظرياته وافكاره ‪ .....‬ويطبق مافكر فيه ويغير فى ديانتهم فالتجربة هنا اسهل لنهم قوم وثنيين ‪....‬‬
‫ول يحتاجون ال الى القليمل ممن الحنكمة والصمبر وحسمن التدبيمر ليبمث فيهمم مااراد ‪ .....‬ووجمد هناك ديانتيمن‬
‫الهندوسيه والبوذيه ‪ ..‬وذكرنا ماقام به سابقا هناك‬
‫الدجال ‪ .....‬وبولس‬
‫لقد عرفنا فيما سبق ما قام به هذا اللعين فى الهند وكيف استفاد من‬
‫الهندوسفيه وجمفع بيفن مافيهفا مفن معتقدات ومفا يخطفط له ‪....‬وهفو ان‬
‫آلهتهفم قفد حلت ففي إنسفان كرشنفا وقفد التقفى فيفه الله بالنسفان أو‬
‫حفل اللهوت ففي الناسفوت ‪ ...‬وانفه سفوف يعود يومفا مخلصفا للبشريفه‬
‫لنففه الله ابففن الله ‪ .....‬وفففى البوذيففة الشماليففه كان بوذا هففو ذلك‬
‫المخلص والعائد ببركته يوما ‪ .....‬ذلك كله كان الهدف منه الوصول الى‬
‫اهداففه ولم يكفن هذا ففى يوم وليله وانمفا كانفت تلزم وقتفا مفن الزمان‬
‫‪...‬ولم يكففن هذا عايقففا بالنسففبة له ‪ ...‬فاول مابداه كان كتابففة النجيففل‬

‫بصففته احفد حوارى عيسفى عليفه السفلم وادعفى انفه يوحنفا وذكفر فيفه‬
‫صفراحة الوهيفه المسفيح ‪ ...‬وسفوف اخذكفم الى راى المسفيحية نفسفها‬
‫ففففى هذا ‪ ....‬لتكون دليل لنفففا ولو منطقيفففا فانفففا ارى البعفففض يعارض‬
‫مانكتفب وبشده واننفى والله صفرت احتار اهفم معنفا ام مفع الدجال ‪....‬‬
‫ارجوا ال تغضبوا ولكففن نحففن نتكلم عففن لعيففن خففبيث اعاذنففا الله منففه‬
‫واياكفم وكفل يوم يخرج ل نا احفد الخوة هذا كذب وهذا افترا يا خى نكمفل‬
‫وبعديفن نتفاهفم وصفدقونى الديفن والعلماء الول لوجدوا اووصفل لهفم‬
‫مابيففن ايدينففا وهففو ل يخالف كتاب الله وسففنة نففبيه لذكروه والدليففل‬
‫والمثله كثير من اقوال المفسرين وااحدها ماذكرنا فى من عنده علم‬
‫الكتاب الذى نقفل عرش بلقيفس وانفه اصفف بفن برخيفا مفع انفه لم يرد‬
‫دليل على ذلك من السنه ولكنها لتخالف القران او تغير فيه ‪ ...‬المهم‬
‫راى المسفيحيه ففى يوحنفا أن َّفهم اختلفوا حتفى ففي مفن هفو يوحن َّفا الذي‬
‫كتب النجيل‪ ،‬فقيل أن َّه‪ :‬يوحن َّا بن زبدى الصيَّاد‪ ،‬أحد الحواري ِّين‪ ،‬ولك َّ‬
‫ن‬
‫ي أنكروا نسفبة هذا النجيفل‬
‫علماء المسفيحيَّة ففي القرن الثانفي الميلد ِف ّ‬
‫ي‪ ،‬وكان بيففن ظهرانيهففم فففي هذا الوقففت أريثيوس‬
‫إلى يوحن ّ فَا الحوار ّ ف‬
‫ي‪ ،‬ولم يذكفر لهفم أن ّفَه سفمع مفن‬
‫تلميفذ بوليكارب تلميفذ يوحن َّفا الحوار ّف‬
‫أسفتاذه الذي هفو تلميفذ يوحن َّفا مباشرةً أن َّفه هفو الذي كتفب النجيفل‪.... .‬‬
‫اقروا ماذا تقول دائرة المعارف البريطانيفففه ففففى هذا الموضوع أ ّفففَ‬
‫ما‬
‫إنجيل يوحن َّا فإن َّه ل مري َة ولش َّ‬
‫ب مز َّ‬
‫ور‪ ،‬أراد صاحبه مضادَّة اثنين‬
‫ك كتا ٌ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫من الحواري ِّين بعضهما لبعض‪ ،‬وهما القديسان يوحن ّا ومت ّى‪ ،‬وقد اد ّعى‬
‫هذا الكاتففب الممرور فففي متففن الكتاب أن ّففَه هففو الحوار ّففُ‬
‫ي الذي يحب ّففُه‬
‫الم سيح‪ ،‬فأخذت الكنيسة هذه الجملة على علَّت ها‪ ،‬وجز مت بأ َّ‬
‫ن الكا تب‬
‫صا‪ ،‬مع أ َّ‬
‫ن صاحبه غير‬
‫هو يوحن َّا الحوار ّ‬
‫ي‪ ،‬ووضعت اسمه على الكتاب ن ّ‬
‫يوحن َّا يقينا‪.‬ول يخرج هذا الكتاب عن كونه مثل بعض كتب التوراة التي‬
‫سبت إليفه‪ ،‬وإن َّفا لنرأف ونشففق على الذيفن‬
‫ل رابطفة بينهفا وبيفن مفن ن ُف ِ‬
‫ي‬
‫يبذلون َمنتهففى جهدهففم ليربطوا ‪-‬ولو بأوهففى رابطففة‪ -‬ذلك الفلسففف ّ‬
‫ي يوحن َّا صيَّاد الجليل‪،‬‬
‫الذي أل ّف هذا الكتاب في الجيل الثاني‪ -‬بالحوار ِ ّ‬‫ن أعمالهم تضيع عليهم سدى‪ ،‬لخبطهم على غير هدى"‪ .‬أ َّ‬
‫فإ َّ‬
‫ن بعضهم‬
‫رر مسفألة ألوهي َّفة المسفيح‪،‬‬
‫قال أ َّف‬
‫ن يوحن َّفا كتفب هذا النجيفل خ ِّف‬
‫صيصا ً ليق ّ ِ‬
‫ن بعفض المسفيحيِّين كان ل يعتنفق هذه الفكرة‪،‬فقال جرجفس زويفن‬
‫ل َّف‬
‫ما كانوا‬
‫اللقبانفي مفا ترجمتفه‪" :‬إ َّف‬
‫ن شيرنيطوس وأبيسفون وجماعتهمفا ل َّف‬
‫مه‬
‫يعل ِّمون المسفيحيَّة بأ َّف‬
‫ن المسفيح ليفس إل إنسفانا‪ ،‬وأن َّفه لم يكفن قبفل أ ّ ِف‬
‫مريفم‪ ،‬فلذلك ففي سفنة ‪ 96‬اجتمفع عموم أسفاقفة آسفيا وغيرهفم عنفد‬
‫ل م ّ فَ‬
‫ما لم‬
‫يوحن ّ فَا‪ ،‬والتمسففوا منففه أن يكتففب عففن المسففيح‪ ،‬وينادي بإنجي ٍ‬
‫ي لهوت‬
‫ع خصفففففوص ٍ ّ‬
‫يكتبفففففه النجيليُّون الخرون‪ ،‬وأن يكتفففففب بنو ٍففففف‬
‫مة تفسيره‪" :‬إ َّ‬
‫ي في مقد َّ‬
‫المسيح"‪.‬وقال يوسف الدبس الخور ُّ‬
‫ن يوحن َّا‬
‫ب مفن أسفاقفة كنائس آسفيا وغيرهفا‪،‬‬
‫صفنَّف إنجيله ففي أخفر حياتفه‪ ،‬بطل ٍف‬
‫والسففبب أن ّففَه كانففت هناك طوائف تنكففر لهوت المسففيح‪ ،‬فطلبوا منففه‬
‫إثباتففه‪ ،‬وِذك ْ فر مففا أهمله مت ّ فَى ومرقففس ولوقففا فففي أناجيلهففم"‪ .‬وهكذا‬
‫يقُّرون بأ ّفَ‬
‫ن الفرض مففن الكتابففة كان إثبات إلوهي ّفَة المسففيح التففي مففن‬
‫َ‬
‫الواضففح أن ّ فَها لم تكففن مح ّ‬
‫ق بينهففم حتففى ذلك الوقففت‪ .‬واختلفوا‬
‫ل اتِّفا ٍ ف‬
‫جح أن َّفه‬
‫اختلفا ً بيِّنا ً ففي تاريفخ تدويفن هذا النجيفل‪ ،‬فالدكتور بوسفت ير ّ ِف‬

‫ما هورن فيقول أن َّفه أُل ِّف سفنة ‪ 68‬أو‬
‫كُت ِفب سفنة ‪ 95‬أو ‪ ،98‬وقيفل ‪ ،96‬أ َّف‬
‫‪ 69‬أو سنة ‪ 98‬من الميلد‪ ،‬وهكذا يتبا ين ال مر من سنة ‪ 68‬وح تى ‪،98‬‬
‫وهذا في الحقيقة رأيهم في تاريخ كتابة كا َّ‬
‫فة الناجيل‪ .... .‬والحقيقه‬
‫ان هذا اللعيفن الدجال كتبفه ففى نهايفة القرن الميلدى الول ‪ ...‬ورسفخ‬
‫فيفه مبتغاه ولكفن لم يكفن انتشفر كمفا ارارد ‪ ....‬وغادر خلل هذه الفتره‬
‫الى الهنففد وبلد فارس ولن نخوض فففى تفاصففيل اكثففر ‪ ...‬لكففن سففوف‬
‫نورد بعففض الشففئ عففن المسففيحيه ليكون البعففض على علم بمففا نكتففب‬
‫ونتحدث عنه‬
‫تعريفهففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففا‬
‫النصرانية هي الديانة المسيحية التي أنزلت على عيسى عليه السلم‪،‬‬
‫مكملة لرسفالة موسفى عليفه السفلم‪ ،‬متممفة لمفا جاء ففي التوراة مفن‬
‫تعاليففم‪ ،‬موجهففة إلى بنففي إسففرائيل‪ ،‬داعيففة إلى التهذيففب الوجدانففي و‬
‫الرقي العاطفي والنفسي‪ ،‬لكنها سرعان ما فقدت أصولها‪ ،‬مما ساعد‬
‫على امتداد يد التحريف إليها حيث ابتعدت كثيًرا عن صورتها السماوية‬
‫الولى لمتزاجهفففففففففففففا بمعتقدات وفلسففففففففففففففات وثنيفففففففففففففة‬
‫التأسيس وأبرز الشخصيات‬
‫زكريفا عليفه السفلم‪ :‬كان واحدًا مفن أنفبياء بنفي إسفرائيل‪ ،‬كرس‬‫نفسه لخدمة الهيكل المقدس في فلسطين‪ ،‬وقد اختير ليكون‬
‫كافل ً لمريففم‪ ،‬وقففد وهبففه الله تعالى –على الكففبر‪ -‬يحيففى عليففه‬
‫السفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففلم‬
‫ يحيفي (يوحنفا)‪ :‬واحفد مفن أنفبياء بنفي إسفرائيل‪ ،‬مات مقتولً‬‫بأمففر مففن ملك اليهود بفلسففطين (هيردوس) بسففبب معارضتففه‬
‫إياه في زواجه من ابنة أخيه‬
‫‪ -‬مريفم ابنفه عمران‪ :‬عمران هفو أحفد عظماء بنفي إسفرائيل وقفد‬‫كانفت زوجتفه عاقًرا فرزقهفا الله بمريفم فنذرتهفا لخدمفة الهيكفل‬
‫والعبادة فيففه‪ ،‬أمففا مريففم فقففد كانففت صففالحة وطاهرة‪ ،‬وقففد‬
‫اصطفاها الله على نساء العالمين‬
‫‪ -‬عيسى عليه السلم‪ :‬ولد في بيت لحم من أمه مريم‪ ،‬من غير‬‫أب‪ ،‬إذ نففخ الله فيهفا مفن روحفه فكان ميلده حدث ًفا عجيب ًفا على‬
‫سا على بنفي إسفرائيل الذي غرقوا‬
‫هذا النحفو ليلقفى بذلك در ُف‬
‫في الماديات وفي ربط السباب بالمسببات‪ ،‬ب ُعث عيسى عليه‬
‫السفففلم نبي ًفففا إلى نفففبي إسفففرائيل مؤيدًا مفففن الله بعدد مفففن‬
‫المعجزات الدالة على نبوته‪ ،‬ومن ذلك‬
‫‪ -‬أنه كان يخلق لهم من الطين كهيئة الطير فينفخ فيه فيكون‬‫طيًرا بإذن اللهوكان يبرئ الكمة والبرص بإذن الله‬
‫وكان يحيى الموتى بإذن الله‬‫وكان يخففبر الناس بمففا يأكلون ومففا يدخرون فففي بيوتهففم بإذن‬‫الله‬
‫ وقففد أيده الله بمائدة مففن السففماء أنزلهففا عليهففم لتكون عيدًا‬‫لولهففففففففففففففففففففففففففففففففم وأخرهففففففففففففففففففففففففففففففففم‪.‬‬
‫غضفب اليهود عليفه فأغروا بفه الحاكفم الرومانفي الذي تجاهلهفم‬
‫أولً‪ .‬ثففم كذبوا وتقولوا ممففا جعله يصففدر أمًرا بالقبففض عليففه‬

‫وإصفدار حكفم بالعدام ضده‪ .‬ألقفى الله شبفه عيسفى وصفورته‬
‫على رجفل مفن أصفحابه يقال إنفه (يهوذا السفخريوطي) فنففذ‬
‫الحكفم فيفه‪ ،‬أمفا عيسفى فقفد توفاه الله بعفد ذلك ورفعفه إليفه‪.‬‬
‫الحواريون الثنا عشر كما هم مذكورون في إنجيل متى‬
‫‪ -1‬سمعان المعروف باسم بطرس ‪ -7‬توما‬
‫‪ -2‬اندرواس أخو سمعان ‪ -8‬متى العشار‬
‫‪ -3‬يعقوب بن زبدي ‪ -9‬يعقول بن حافي‬
‫‪ -4‬يوحنا أخو يعقوب ‪ -10‬لباروس الملقب تدّاوس‬
‫‪ -5‬فيليبس ‪ -11‬سمعان القانوني (الغيور)‬
‫‪ -6‬برنو لماوس ‪ -12‬يهوذا السخريوطي‬
‫وهناك الرسفففل السفففبعون الذي يقال بأن المسفففيح قفففد اختارهفففم‬
‫فأرسففففففففففففففففففففففففففففلهم ليعلموا المسففففففففففففففففففففففففففففيحية‬
‫ وهناك المائة والعشرون الذي يقال بأن بطرس قففد خطففب فيهففم‬‫فامتلوا بالروح بعده وراحوا يدعون للنصففرانية‪ ،‬وعففن طريففق هؤلء‬
‫اختفبر بالقرعفة بدل ليهوذا فوقعفت القرعفة على متياس الذي أكمفل‬
‫الثنفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففى عشفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففر‬
‫بولس ( شاول ) ‪ :‬وهذا اللعين نعود اليه لحقا‬
‫أولً‪ :‬كتبها وأناجيلها‬
‫التوراة‪ :‬وهو العهد القديم الذي يعد أصل ً للديانة النصرانية‬
‫العهفد الجديفد‪ :‬أي النجيفل‪ ،‬والناجيفل المعتفبرة التفي اعترففت بهفا‬
‫الكنائس ففففففففففففي القرن الثالث الميلدي أربعفففففففففففة هفففففففففففي‬
‫ن النجيفل باللغفة‬
‫و َف‬
‫ إنجيفل مففتى‪ :‬وهفو أحفد التلميفذ الثنفى عشفر‪ ،‬دُ ّ‬‫العبرية أو بالسريانية‪ ،‬واقدم نسخة عثر عليها كانت باللغة اليونانية‪،‬‬
‫كمففففا أن هناك خل ًفففف‬
‫فا حول مففففن دون النجيففففل ومففففن ترجمففففه‬
‫إنجيفل مرقفص‪ :‬كاتبفه يوحنفا الذي اختيفر مفن السفبعين‪ ،‬و قد كان رجلً‬
‫نشيطًفا فففي نشففر النصففرانية فففي أنطاكيففة وشمال أفريقيففا ومصففر‬
‫ورومفففففففففففففففففا وقفففففففففففففففففد قتفففففففففففففففففل حوالي عام ‪62‬م‬
‫مصفور مفن أصفل يهودي‪ ،‬كان مراف ًف‬
‫قا لبولس‬
‫إنجيفل لوقففا‪ :‬طفبيب أو ُ‬
‫في حلة وترحاله‪ ،‬وهو ليس من تلميذ المسيح‬
‫إنجيفل يوحنفا‪ :‬وهفو حواري ابفن صفياد‪ ،‬كان المسفيح يحبفه‪ ،‬بعضهفم‬
‫يقول بأنه شخصية جهولة ‪ ،‬انفرد بالقول بالتثليث وبألوهية المسيح‬
‫ففي ذلك الوقفت المبكفر مفن تاريفخ النصفرانية‪ .‬وهذا الذى تحدثنفا عنفه‬
‫سابقا وهو كما ذكرنا هذا اللعين‬
‫يلحظ أن الناجيل الربعة أنها ليست من إملء السيد المسيح عليه‬
‫السلم مباشرة‪ ،‬وأن كاتبيها ليسوا على مستوى من الهلية ليكونوا‬
‫علماء ديفن‪ ،‬كمفا أن أصفولها ضائعفة ول تحمفل أقفل مفا توجبفه شروط‬
‫الروايففة التففي يسففتلزمها كتاب سففماوي دينففي أمففا الرسففائل فهففي‬
‫السفففار التعليميففة التففي توضففح النصففرانية المعاصففرة أكثففر مففن‬
‫الناجيفل‪ ،‬وقفد دونهفا رجال مشهورون‪ ،‬وهفي تعنفي بتفسفير مظاهفر‬
‫السلوك وأنواع الطقوس في الحياة النصرانية‬

‫إنجيفل برنابفا‪ :‬يعرف بابفن الواعفظ وهفو لوي قبرصفي‪ ،‬طاهفر نقفي‪،‬‬
‫وهفو خال مرقفص‪ ،‬وأول نسفخة اكتشففت منفه كانفت ففي مكتبفة البابفا‬
‫سفكتس الخامفس برومفا لكنفه يختلف عفن الناجيفل الربعفة بمفا يلي‬
‫(الله) عنده هو رب العالمين خالق السماوات‬
‫الذبيح من أبناء إبراهيم إنما هو إسماعيل ل إسحاق‬‫يبشر بنبوة محمد صلى الله عليه وسلم‬‫ل يقول ب صلب المسيح بل يؤ كد بأن الله قد أل قى الشبه على‬‫يهوذا السففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففخريوطي‬
‫ يحث على الختان‬‫يعتفبر عيسفى نبي ًفا ل أكثفر هذا وقفد تفم نقفل هذا النجيفل إلى العربيفة‬
‫وطبفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففع بهفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففا‬
‫من هنا بدا عدو الله لعنه الله مخططاته اللعينه ‪ ..‬وسنة ‪ 200‬م اعاد‬
‫الكرة ولكففن هذه المره كان بادخال عقيدة التثليففث الى المسففيحيه‬
‫التىنقلهفا مفن الهنفد وحسفنها وطورهفا هناك واختبرهفا وقفد اوردنفا‬
‫المقارنففه فففى ذلك مففع المسففيحه وكان انذاك المنفففذ لمبتغاه هففو‬
‫بترتليان‪....‬للمزيففد مففن المعلومات عنففه دائرة المعارف الميريكيففه‬
‫تلميذه الذى جعفففل منفففه خادمفففا له ينفففذ مخططاتففه وينشففر فكره‬
‫ومعتقداتففه ‪ ...‬فقففد كان بعففد عودتففه مففن الهنففد وبلد فارس وبعففد‬
‫رحلته ‪ ..‬عاد على انه الب الزاهد افلوطين والعالم الذى درس فى‬
‫السفكندريه وتلقفى علومفه مفن تعاليفم الرسفول بولس الذى كان جده‬
‫احد تلميذه ‪..‬وبعد ان ادخله فى جمعيته القوة الخفيه وسيطر عليه‬
‫مفن خللهفا بدا هذا الراهفب بكتابفة تعاليمفه وعلومفه التفى يدعيهفا ولم‬
‫يكن هذا العابد الراهب سوى الدجال اللعين يقول الباحث الفرنسى‬
‫م‪ .‬جاك يه < ل قد كا نت فكرة التثليفث ال تي أقر ها مج مع نيقيفة ‪325‬م‬
‫سا للفلوطينيففة الحديثففة التففي جلبففت معظففم أفكارهففا مففن‬
‫انعكا ًفف‬
‫الفلسفة الشرقية‪ ،‬لقد كان لفلوطين المتوفي سنة ‪270‬م أثر بارز‬
‫على معتقداتها‪ ،‬فأفلوطين هذا تتلمذ في السكندرية‪ ،‬ثم رحل إلى‬
‫فارس والهنفد‪ ،‬وعاد بعدهفا وففي جعبتفه مزيفج مفن ألوان الثقافات‪،‬‬
‫فمن ذلك قوله بأن العالم في تدبيره وتحركه يخضع لثلثة أمور‬
‫‪ -1‬المنشئ الزلي الول‬
‫‪ -2‬العقل المنبثق عنه‬
‫عا‬
‫‪ -3‬الروح التي هي مصدر تتشعب منه الرواح جمي ً‬
‫سا للتثليفث إذ إن المنشفئ هفو الله‪ ،‬والعقفل هفو‬
‫وهفو يضفع بذلك أسفا ً‬
‫البففففففففففففففففففففففففففن‪ ،‬والروح هففففففففففففففففففففففففففو الروح القدس‬
‫‪...‬وظففل الحال كمففا هففو عليففه الى ان جاء القرن الرابففع الميلدى‬
‫وكانهذا اللعيففن قففد اعففد العدة جيدا لهدافففه وكان هذه المرة بقوة‬
‫كفبيره وبترتيفب بيفن مفع اعضاء جمعيفة القوة الخفيفه الذيفن سفيطروا‬
‫على حكام رومففا ‪ ....‬فكان بولس شاول هففو الدجال اللعيففن قديمففا‬
‫‪..‬وهو من نفسه يطبق افكاره واهدافه بحذافيرها التى وضعها من‬
‫قبل‬
‫فمن هو بولس ‪...‬وماهو دوره فى المسيحي‬

‫كان لهذا اليهودي الخففبيث‪ ،‬الذي دخففل النصففرانية –دور كففبير فففي‬
‫تحطيم التجاهات الصحيحة للمسيحية بإدخاله فكرة التثليث والقول‬
‫بألوهيفة المسفيح وأنفه قام مفن الموات وصفعد ليجلس عفن يميفن أبيفه‬
‫كمفا ابتكفر خراففة العشاء الربانفي وغفران الذنوب مسفتمدًا ذلك مفن‬
‫الفلسففات الغريقيفة والوثنيفة‪ ،‬ونادى بألوهيفة الروح القدس‪ ،‬ودعفا‬
‫إلى عدم ضرورة الختان‪ ،‬واخترع قصففففة الفداء‪ ،‬وهففففو الذي نقففففل‬
‫صا ببنففي إسففرائيل إلى جعلهففا ديني ً فا‬
‫المسففيحية مففن كونهففا دين ً فا خا ً ف‬
‫عالمي ًفا‪ ،‬وان المسفيح عايدا ليخلص العالم كله ففى اخفر الزمان ‪,‬لقفد‬
‫كتفب أربعفة عشفر سففًرا تعليمي ًفا مفن أصفل إحدى وعشريفن رسفالة‬
‫تشكفل مجموعفة الرسفائل التفي تعفد مصفدًرا تشريعي ًفا ففي النصفرانية‬
‫فكيفف نففذ كفل ذلك على نطاق واسفع قبفل ولكفن هذه المرة بدعفم‬
‫سياسى كبير وكل ذلك بدعم من جمعية القوة الخفيه التى يتزعمها‬
‫ففى الخفاء ويراسفها ملوك الرومان ففى الظاهفر جيل بعفد جيفل ‪....‬‬
‫ن فكرة ألوهي َّة المسيح ظلَّت مح َّ‬
‫ق أ َّ‬
‫الح ُّ‬
‫ف بين النصارى‪ ...‬ولم‬
‫ل خل ٍ‬
‫قد مجمفع نِيقي َّفة سفنة‬
‫ينففذ هذا اللعيفن مفن اهداففه ال القليفل حتفى ُ‬
‫ع ِف‬
‫َ‬
‫ر يعتنففق‬
‫‪325‬ميلدي ّفَة‪ ،‬بعففد مففا رأى قسففطنطين ‪-‬وهففو أ ّ‬
‫ول إمففبراطو ٍ‬
‫ن أسفاقفة النصفارى مختلفون اختلفا ً كفبيرا ً ففي مسفألة‬
‫المسفيحيَّة‪ -‬أ َّف‬
‫طبيعفة المسفيح‪ ،‬هفل هفو رسفو ٌ‬
‫ل أم إله أم ابففن إله؟‪........... .‬وقففد‬
‫حضففر هذا المجمففع ‪ 2048‬أسففقفا‪ ،‬وكانوا مختلفيففن اختلفا ً شديداً‬
‫حول طبيعفة المسفيح‪ ،‬والعجيفب أن َّفه لم يقفل بألوهي َّفة المسفيح سفوى‬
‫ي‪ ،‬ولك ّففَ‬
‫‪ 318‬أسففقفا‪ ،‬وهففو عددٌ ضئي ٌ‬
‫ن‬
‫ل إذا مففا قورن بالعدد الكل ِ‬
‫ّفف ّ‬
‫قسففطنطين اعتنففق هذا الرأي وفرضففه‪ ،‬وكان الذي ل يقول بففه بعففد‬
‫ة تصفففففل إلى المفففففر بإحراقفففففه‬
‫ت شديد ٍ‬
‫ذلك يتعَّرض لضطِّهادا ٍففففف‬
‫وهذه المقولة التففي تبنَّاهففا قسففطنطين هففي التففي تبنَّاهففا بولس‬
‫المسفف َّ‬
‫ة مريبففة‪ ،‬وفففي‬
‫مى عندهففم ببولس الرسففول‪ ،‬وهففو شخصففي َّ ٌ‬
‫الحقيقفففففففة هفففففففي التفففففففي أفسفففففففدت العقيدة المسفففففففيحيَّة‬
‫وففففي ذلك يقول ابفففن < البطريفففق مفففن علماء النصفففارى وأشهفففر‬
‫رخيهففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففم >؟‬
‫مؤ ّ ِ‬
‫"بعففففث الملك قسففففطنطين إلى جميففففع البلدان‪ ،‬فجمففففع البطارق‬
‫ة وأربعون وألفان مفن‬
‫والسفاقفة‪ ،‬فاجتمفع ففي مدينفة نِيقي ّفَة ثماني ٌ‬
‫السففاقفة‪ ،‬وكانوا مختلفيففن فففي الراء والديان‪ ،‬فمنهففم مففن كان‬
‫يقول أ َّ‬
‫مه إلهان من دون الله‪ ،‬وهم البربرانية ويس َّ‬
‫ن المسيح وأ َّ‬
‫مون‬
‫مريمي ِّين‪ ،‬ومنهم من كان يقول أ َّ‬
‫ن المسيح من الب بمنزلة شعلة‬
‫ال َ‬
‫ر انفصلت من شعلة نار‪ ،‬فلم تنقص الولى بانفصال الثانية منها‪،‬‬
‫نا ٍ‬
‫وهفي مقالة سفابليوس وشعيتفه‪ ،‬ومنهفم مفن كان يقول‪ :‬لم تحبفل بفه‬
‫مر يم تسفعة أشهفر‪ ،‬وإن َّما مَّر في بطنهفا ك ما يمُّر الماء في الميزاب‪،‬‬
‫ن الكلمفة دخلت أذنهفا‪ ،‬وخرجفت مفن حيفث يخرج الولد مفن سفاعتها‪،‬‬
‫ل َّف‬
‫وهي مقالة إليان وأشياعه‪ ،‬ومنهم من كان يقول أ َّ‬
‫ن‬
‫ن المسيح إنسا ٌ‬
‫د من ّففَا فففي جوهره‪ ،‬وأن ّففَه ابتداء البففن مففن‬
‫ُ‬
‫خلِق مففن اللهوت‪ ،‬كواح ٍ‬
‫ي‪ ،‬صفحبته النعمفة‬
‫مريفم‪ ،‬وأن َّفه‬
‫اصفطُفي ليكون مخل ِّفصا ً للجوهفر النسف ّ‬
‫َ‬
‫مي ابفففن الله‪،‬‬
‫س ِّ‬
‫اللهي ّفففَة‪ ،‬وحل ّت فيفففه بالمحب ّفففَة والمشيئة‪ ،‬ولذلك ُففف‬
‫م واحفد‪ ،‬ويسف ُّ‬
‫مونه بثلثفة‬
‫م واحفد‪ ،‬وأفتو ٌف‬
‫ويقولون أن َ الله جوهٌر قدي ٌف‬

‫أسففماء‪ ،‬ول يؤمنون بالكلمففة‪ ،‬ول بروح القدس‪ ،‬وهففي مقالة بولس‬
‫الشمشاطفي بطريرك أنطاكيفة وأشياعفه‪ ،‬وهفم البوليقانيون‪ ،‬ومنهفم‬
‫ح وعد ٌ‬
‫ل بينهمفا‪،‬‬
‫مفن كان يقول أن َّفهم ثلث ٌ‬
‫ح وطال ٌف‬
‫ة آلهفة لم تزل‪ ،‬صفال ٌ‬
‫وهففي مقالة مرقيون اللعيففن وأصففحابه‪ ،‬وزعموا أ ّفَ‬
‫ن مرقيون رئيففس‬
‫الحواري ّ ِفين‪ ،‬وأنكروا بطرس‪ ،‬ومنهفم مفن كان يقول بألوهي َّفة المسفيح‪،‬‬
‫وهففففي مقالة بولس الرسففففول‪ ،‬ومقالة الثلثمائة وثمانيففففة عشففففر‬
‫أسفقفا"‪ . .‬مفن هفم هول الثمانيفة عشفر الذيفن يفرضون رايهفم على‬
‫الغلبيففه ولماذا ولمصففلحة مففن وكيففف ؟؟؟؟ اسففئله كثيرة وطويله‬
‫اتم نى ان تعيدوا قراة ما سبق ومراج عه ماكتب نا عن الديانات الهنديه‬
‫ومقارنتنفا لهفا بالنصفرانيه ثفم اسفالوا وتسفالوا مفن يتسفتطع الربفط‬
‫بينهمفففففا وتحريفهمفففففا لتكونفففففا هدففففففا واحدا لشخفففففص واحفففففد‬
‫وهنففا اتوقففف لنطلعكففم على راى دائرة المعارف المريكيففه فففى مففا‬
‫سبق ‪ ....‬حيث تقول ‪:‬‬
‫( لقد بدات عقيدة التوحيد كحركة لهوتية بداية مبكرة جدا في التاريخ‬
‫‪ .‬وففي حقيقفة المفر فانهفا تسفبق عقيدة التثليفث بالكثيفر مفن عشرات‬
‫السنين ‪ .‬فلقد اشتقت المسيحية من اليهودية ‪ ،‬واليهودية صارمة في‬
‫عقيدة التوحيفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففد‬
‫ان الطريفق الذي سفار مفن اورشليفم ( مجمفع تلميفذ المسفيح الوائل )‬
‫الى نيقيفة ( حيفث عقفد المجمفع المسفكوني الول عام ‪ 325‬م لمحاولة‬
‫التفاق على عقيدة مسففيحية واحدة بدل مففن تلك العقائد المتضاربففة ‪،‬‬
‫مففففففففففن النادر القول بانففففففففففه كان طريقففففففففففا مسففففففففففتقيما‬
‫ان عقيدة التثليففث التففي اقرت فففي القرن الرابففع الميلدي لم تعكففس‬
‫بدقة التعليم المسيحي الول فيما يتعلق بطبيعة الله ‪ ،‬لقد كانت على‬
‫العكففس مففن ذلك انحرافففا عففن هذا التعليففم ‪ ،‬ولهذا فانهففا تطورت ضففد‬
‫التوحيفد الخالص ‪ ،‬اذ على القفل يمكفن القول بانهفا كانفت معارضفة لمفا‬
‫هففففففو ضففففففد التثليففففففث ‪ ،‬كمففففففا ان انتصففففففارها لم يكففففففن كامل‬
‫ان التوحيفد هفو القاعدة الولى مفن قواعفد العقيدة ‪ ،‬امفا التثليفث فانفه‬
‫انحراف عفن هذه القاعدة لذلك نجفد مفن الصفواب ان نتكلم عفن التثليفث‬
‫باعتباره حركفة متاخرة ظهرت ضفد التوحيفد ‪ ،‬بدل مفن اعتبار هذا الخيفر‬
‫حركففة دينيففة جاءت لتقاوم التثليففث ‪ ،‬ان اغلب المسففيحيين لم يقبلوا‬
‫التثليففث ‪ ،‬ونجففد ترتليان سففنة ‪ 200‬م الذي كان اول مففن ادخففل تعففبير‬
‫التثليفث ففي التفكيفر المسفيحي مسفؤول عفن ضياع الفقرة التفي تقول‬
‫( ان في ايامه كان غالبية الشعب ينظرون الى المسيح باعتباره انسانا‬
‫)؟‬
‫ان هذا العتقاد الشائع هففو الذي كان ( اريوس ) يحاول انقاذه او على‬
‫القل انقاذ جزء منه في مجمع نيقية ‪ ،‬ان المسيح هو ( الكلمة ) كلمة‬
‫الله ‪ ،‬وبناء عليفه فانفه ل يشارك الله وجوده الحقيقفي ‪ ،‬انفه مفن جوهفر‬
‫مختلف عن جو هر الله الب ‪ ،‬انه ليس ازليا مع الب ‪ ،‬انه مخلوق رغم‬
‫انه اول المخلوقات وارقاها ‪ ،‬لقد كان هناك زمن لم يكن البن موجودا‬
‫فيففه انففه ليففس كامل لكنففه مملوء الرغبففة تجاه الكمال ‪ .‬ان الريوسففية‬
‫ليست تثليثا ‪ ،‬فالمسيح اقل من الب ‪ ،‬وهي ليست توحيدالن المسيح‬
‫ليفس مجرد انسفان ‪ ،‬انهفا وضفع متوسفط بيفن هذا وذاك وففي حقيقفة‬

‫الواقفع التاريخفي نجفد انفه بمرور الزمفن صفارت الشقفة بيفن الريسفية‬
‫والتثليفث اكثفر اتسفاعا ‪ ،‬بينمفا قفل الفرق بينهفا وبيفن التوحيفد حتفى صفار‬
‫في النهاية شيئا واحدا‬
‫الدجال والمسيحيه‬
‫المسيحيه ومجمعات التحريف الماسونيه‬
‫اعتقفد انفه اصفبح مفن الواضفح دور هذا اللعيفن ففى تحريفف المسفيحيه‬
‫وماقام بفه‪ .....‬وقفد عقفد الشيفخ محمفد أبفو زهرة ‪ -‬رحمفه الله ‪ -‬مقارنفة‬
‫بينهما مظهرا ً التشابه العجيب ‪ ،‬بل التطابق ‪ ،‬وعلق في آخر المقارنة‬
‫قائل ً ‪ " :‬وعلى المسفيحيين أن يبحثوا عفن أصفل دينهفم "‪ .‬ان هذا العيفن‬
‫لم يكتفف بهذا الحفد الحفد ان اسفتمر واتباعفه ففى عقفد المجمعات وهفى‬
‫كالتى‬
‫المجامع النصرانية‬
‫هفي مجالس شوريفة تعقفد بيفن الحيفن والحيفن لسفن القرارات وإصفدار‬
‫الفتاوى فهي هيئة تشريعية تحل وتحرم‪ ،‬ومن أهم هذه المجامع‬
‫‪ -1‬مجمع نيقية ‪325‬م‪ :‬قالوا فيه بأن المسيح إله فقط‬
‫‪ -2‬مجمع القسطنطينية الول ‪381‬م‪ :‬قرروا فيه بأن الروح القدس إله‬
‫‪ -3‬مجمع أفسس الول ‪431‬م‪ :‬قالوا فيه بأن للمسيح طبيعتين لهوتية‬
‫وناسوتية‬
‫‪ -4‬مجمع خلقيدونية ‪451‬م‪ :‬قالوا فيه بأن للمسيح طبيعتين ومشيئتين‬
‫وواصل هذا اللعين تنقله من بلد لخر ناشر كل طرق الفساد والدمار‬
‫والنحلل ‪ ...‬وكان يتخفذ مفن الديفن غالبفا غطاء له ‪ ...‬هفل تصفدقون ان‬
‫احدى العقائد البوذيففه والمسففيحيه ‪..‬يعتقففد اتباعهففا ان المسففيح القادم‬
‫والمخلص لهففم سففيولد مففن رجففل ‪..‬لذا يهففم يسففتحلون اللواط بينهففم‬
‫‪....‬انهفا قمفة النحطاط وقمفة الفسفاد ‪....‬نعفم هذا موجود و فى الفلبيفن‬
‫وتايلند ولوس فمن غرس فيهم هذا المعتقد ‪ ....‬لن اكمل ومن ارارد‬
‫ان يعرف يسال اى فلبينى فى اى شارع وسيخبره من هو صاحب هذا‬
‫المذهفب ؟؟ لنفى اخاف اكمفل يسفالنى واحفد وانفت قابلت هذا الشخفص‬
‫وكيفف عرفتفه ‪....‬النسفخ ماليفه الشوارع وصفوالين الحلقفه المهفم هذه‬
‫المجامفع تتابعفت ففى النعقاد وان عقدت فعلى نطاق ضيفق ‪ ....‬لنفه لم‬
‫ي عد هناك من يحرك ها ويفرض في ها را يا مهما فالهداف ت مت والغايات‬
‫نفذت وحرففت المسفيحيه واله المسفيح القادم ‪ ..‬مخلص البشريفه كلهفا‬
‫وما تزال إلى يومنا هذا‪ ،‬ومن أواخرها اهميه مجمع روما ‪1869‬م الذى‬
‫قرروا فيه بأن البابا معصوم‪ .‬وتذكروا التاريخ جيدا ‪ .....‬بعد ‪ 1869‬سنه‬
‫البابففففففففففا معصففففففففففوم لمصففففففففففلحة مففففففففففن ولماذا ‪.....‬؟؟؟؟؟‬
‫والمجمع القليمي في جاكرتا ‪1967‬م الذي عقد لتوقيع ميثاق بين كل‬
‫الطوائف للتحالف على مواجهففففة المسففففلمين بكلمففففة واحدة فففففي‬
‫الجتماعات والمحافل الدولية‪.‬ا ين عقد هذا الخير فى اكبر بلد مسلم‬
‫ففففى جاكرتفففا ‪ ....‬لماذا لن رئيسفففها انذاك كان ماسفففونيا ‪....‬؟؟؟ نعود‬
‫لكمال الموضوع عفففففففففففففففففففففففففففن النصفففففففففففففففففففففففففففرانيه‬
‫الفرق النصرانية‬
‫الموحدون وهم‪:‬‬

‫أتباع آريوس الذي كان يقول بأن الب وحده هففو الله‪ ،‬والبففن‬‫مخلوق له‬
‫بولس الشمشا طي وأ صحابه في انطاك ية‪ :‬يقولون بأن عي سى‬‫عبد الله ورسوله وهو واحد من أنباء الله عليهم السلم‬
‫النسفطوريون‪ :‬وهفم أصفحاب نسفطور بطريرك السفكندرية سفنة‬‫‪431‬م والذي قال بأن مريفم لم تلد إل النسفان‪ ،‬فهفي بذلك أم‬
‫لنسففان وليسففت أمففا لله‪ ،‬ومذهففب النسففاطرة وضففع السففاس‬
‫للقول بطففففففففففففففففبيعتين فففففففففففففففففي المسففففففففففففففففيح‬
‫ مذ هب الكنائس الشرق ية‪" :‬الرثوذكس" و هو رد ف عل لعقيدة‬‫نسفطور إذ أعلنوا ففي مجمفع عقفد بمدينفة أفسفس بالناضول‬
‫سفففنة ‪431‬م ووافقوا فيفففه على عقيدة البابفففا كيرلس بطرس‬
‫السفكندرية والتفي تقضفي بأن للمسفيح طبيعفة واحدة ومشيئة‬
‫واحدة‬
‫مذهفب الكاثوليفك‪ :‬وهفو مذهفب الطفبيعتين والمشيئتيفن متأثفر‬‫بمذ هب الن ساطرة‪ ،‬و قد اعتن قت رو ما هذا المذ هب واتخذت به‬
‫قراًرا في مجمع خلقيدونية سنة ‪451‬م‬
‫مذهب اليعاقبة‪ :‬يقولون بأن للمسيح طبيعة واحدة وهي التقاء‬‫اللهوت بالناسفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففوت‬
‫ مذهففب الموارنففة‪ :‬وهفو مذهففب منسففوب لرجففل اسففمه يوحنففا‬‫مارون‪ ،‬الذي دعا سنة ‪667‬م إلى أن للمسيح طبعتين ولكن له‬
‫مشيئة واحدة وذلك للتقاء الطبيعتين في أقنوم واحد‬
‫ مذهب البروتستانت‪ :‬وتسمى كنيستهم "النجيلية" إذ إنهم يتبعون‬‫النجيل دون غيره وفهمه لديهم ليس مقصوًرا على رجال الكنيسة‪،‬‬
‫إنها تمثل ثورة في الفكر النصراني بدأها آريوس في القديم مروًرا‬
‫بنسففطور وانتهاء بالكثيريففن الذي مففن أبرزهففم لوثففر كنففج (‪– 1482‬‬
‫‪ )1529‬وهففم يسففتنكرون حففق الغفران والسففتحالة ومنففع الصففلة‬
‫للموتى وقصر سلطان الكنيسة في الوعظ والرشاد ومنع استعمال‬
‫لغة غير مفهومة في الصلة‬
‫وبعفد انعقاد المجمفع الثامفن ‪879‬م انقسفمت الكنائس إلى قسفمين‬
‫رئيسين‬
‫‪ -1‬الكنيسة الغربية اللتينية البطرسية ورئيسها البابا بروما‬
‫‪ -2‬الكنيسفففة الشرقيفففة اليونانيفففة الرثوذكسفففية ورئيسفففها بطريرك‬
‫القسطنطينية‪.‬‬
‫وسبب النقسام هو السؤال التالي‬
‫"هل الروح القدس منبثق عن الب؟ وهو رأي الكنيسة الشرقية"?‬
‫"أم أن الروح القدس منبثق عن الب والبن معاً؟ وهو رأي الكنيسة‬
‫الغربية"?‬
‫عا في المعتقدات‬
‫راب ً‬

‫ اللوهيفة والتثليفث‪ :‬يعتقدون بوجود إله خالق عظيفم لنهفم كتابيون‬‫أصفل ً لكنهفم يشركون معفه البفن (عيسفى)‪ ،‬والروح القدس (جبريفل)‬
‫وبين الكنائس تفاوت عجيب في تقرير هذه المفاهيم وربط بعضها‬
‫مفع بعفض ممفا يسفمونه القانيفم الثلثفة ويفسفرونه بأنفه وحدانيفة ففي‬
‫تثليفففففففففففففففث وتثليفففففففففففففففث ففففففففففففففففي وحدانيفففففففففففففففة‬
‫ الدينونة‪ :‬يعتقدون بأن الحساب في الخرة سيكون موكول ً لعيسى‬‫ابفن مريفم لن فيفه شيئًا مفن جنفس البشفر ممفا يعينفه على محاسفبة‬
‫الناس على أعمالهم‬
‫ الصفلب‪ :‬المسفيح في نظرهفم‪ ،‬مات مصفلوبًا فداء عن الخليقفة‪ ،‬ذلك‬‫أن الله لشدة حبفه للبشفر مفن الناحيفة ولعدالتفه مفن ناحيفة أخرى فقفد‬
‫أرسفل وحيده ليخلص العالم مفن خطيئة آدم حينمفا أكفل مفن الشجرة‬
‫المحرمففة‪ ،‬وأن عيسففى قففد صففلب عففن رضففى تام فتغلب بذلك على‬
‫الخطيئة‪ ،‬وأنفه دففن بعفد صفلبه وأنفه قام بعفد ثلثفة أيام متغلب ًفا على‬
‫الموت ثم ارتفع إلى السماء‬
‫ تقديفس الصفليب‪ :‬يعتفبر الصفليب شعاًرا لهفم‪ ،‬وهفو موضفع تقديفس‬‫الكثرين ‪ ،‬وحملة علمة على انهم من اتباع المسيح‬
‫ الصفوم‪ :‬هو المتناع عن الطعام الدسم وما فيه شيء من الحيوان‬‫أو مشتقاته مقتصرين على أكل البقول‪ ،‬وتختلف مدته وكيفيته من‬
‫فرقة إلى أخرى‬
‫ الصفففلة‪ :‬ليففس لهففا عدد معلوم مففع التركيففز على صففلتي الصففباح‬‫والمسفاء‪ ،‬وهفي عبارة عفن أدعيفة وتسفابيح وإنشاد ‪ ،‬كمفا أن النتظام‬
‫فففففي الصففففوم والصففففلة إنمففففا هففففو تصففففرف اختياري ل إجباري‬
‫ التعمففيد‪ :‬وهفو يعنفي الرتماس ففي الماء أو الرش بفه باسفم الب‬‫والبففن والروح القدس‪ ،‬تعففبيًرا عففن تطهيففر النفففس مففن الخطايففا‬
‫والذنوب‬
‫ العتراف‪ :‬وهفو الفضاء إلى رجفل الديفن بكفل مفا يقترففه المرء مفن‬‫آثام وذنوب وهذا العتراف يسفقط عفن النسفان العقوبفة بفل يطهره‬
‫مففن الذنففب إذ يدّعون بأن رجففل الديففن هذا هففو الذي يقوم بطلب‬
‫الغفران له من الله‬
‫ العشاء الرباني‪ :‬يزعمون بأن المسيح قد جمع الحواريين في الليلة‬‫التفي سفبقت صفلبه وأنفه قفد وزع عليهفم خمًرا وخبًزا كسفرة بينهفم‬
‫ليلتهموه إذ إن الخمففر يشيففر إلى دمففه‪ ،‬والخبففز يشيففر إلى جسففده‬
‫ السففتحالة‪ :‬مففن أكففل الخبففز وشرب الخمففر مففن الكنيسففة فففي يوم‬‫الفصح فإن ذلك يستحيل فيه وكأنه قد أدخل في جوفه لحم المسيح‬
‫ودمفففففففففه وأنفففففففففه قفففففففففد امتزج ففففففففففي تعاليمفففففففففه بذلك‬
‫ يحلون أكففل لحففم الخنزيففر مففع أنففه محرم فففي التوراة‪ ،‬ويحرمون‬‫الختان مففع وجوده فففي شريعتهففم أصففلً‪ ،‬وأباحوا كذلك الربففا وشرب‬
‫الخمرة‪ ،‬لقفد قصفروا التحريفم ففي الزنفى وأكفل المخنوق وأكفل الدم‬
‫وأكفففففففففففففففففففففففل مفففففففففففففففففففففففا ذبفففففففففففففففففففففففح للوثان‬
‫ الصففل فففي ديانتهففم الرهبانيففة وهففو العزوف عففن الزواج‪ ،‬لكنهففم‬‫قصروه على رجال الدين‪ ،‬وسمح للناس بزوجة واحدة مع منع التعدد‬
‫الذي كان جائًزا في مطلع المسيحية‬

‫ الطففلق‪ :‬ل يجوز للرجفل أن يطلق زوجتفه إل ففي حالة الزنفى وهنفا‬‫ل يجوز للزوجيففن الزواج بعده مرة أخرى‪ .‬أمففا الفراق الناشففئ عففن‬
‫الموت فإنفففه يجيفففز للحفففي منهمفففا أن يتزوج مرة أخرى‪ ،‬كمفففا يجوز‬
‫التفريق إذا كان أحد الزوجين غير نصراني‬
‫ التكاثر والنسل‪ :‬يحثون جماعتهم من النصارى على التكاثر ويصبح‬‫ذلك أكثر وجوبًا في المناطق التي ل يكونون فيها أكثرية‬
‫ النواحي الروحية‪ :‬لقد جاءت النصرانية في الصل لتربية الوجدان‬‫وتنميففة النواحففي العاطفيففة داعيففة إلى الزهففد وعدم محاولة الثأر‬
‫مسفتنكرة انخراط اليهود ففي الماديفة المغرقفة يقول إنجيلهفم (مفن‬
‫ضربففك على خدك اليمففن فاعرض له الخففر‪ ،‬ومففن أخففذ رداءك فل‬
‫تمنعه ثوبك) لوقا ‪ 6/28‬لكن تاريخهم مليئ بالقتل وسفك الدماء‬
‫ صفكوك الغفران‪ :‬وهفو صفك يغففر لمشتريفه جميفع ذنوبفه مفا تقدم‬‫منهفا ومفا تأخفر‪ ،‬وهفو يباع كأسفهم الشركات‪ ،‬وقفد يمنفح الشخفص بناء‬
‫على هذا الصففك أمتاًرا فففي الجنففة على حسففب مقدار المبلغ الذي‬
‫يقدمفففففففففففففففففففففففففففففففففففففه للكنيسفففففففففففففففففففففففففففففففففففففة‬
‫ الهرطقففة ومحاربتهففا‪ :‬لقففد حاربففت الكنيسففة العلوم والكتشافات‬‫والمحاولت الجديدة لفهم الكتاب المقدس وصوبت سهامها إلى كل‬
‫نقففد ورمففت ذلك كله بالهرطقففة ومحاربففة هذه التجاهات بمنتهففى‬
‫العنففففففففففففففففففففففففففففففففففففف والقسففففففففففففففففففففففففففففففففففففوة‬
‫الجذور الفكرية والعقائدية‬
‫أسففاسها كتاب التوراة الذي يسففمونه العهففد القديففم‪ ،‬فقففد انعكسففت‬
‫الروح والتعاليففم اليهوديففة مففن خلله ‪ ،‬ذلك أن النصففرانية قففد جاءت‬
‫مكملة لليهودية‪ ،‬وهي خاصة بخراف بني إسرائيل الضالة‪ ،‬كما تذكر‬
‫أناجيلهف فففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففم‬
‫ لقفففد أدخفففل أمنيوس المتوففففي سفففنة ‪242‬م أفكاًرا وثنيفففة إلى‬‫النصرانية بعد أن اعتنق المسيحية وارتد عنها إلى الوثنية الرومانية‬
‫ عندمففا دخففل الرومان فففي الديانففة النصففرانية نقلوا معهففم إليهففا‬‫أبحاثهففم الفلسفففية وثقافتهففم الوثنيففة ومزجوهففا بالمسففيحية التففي‬
‫صفففففففففففففففارت خليطًفففففففففففففففا مفففففففففففففففن كفففففففففففففففل ذلك‬
‫النتشار ومواقع النفوذ‬
‫تنتشر النصرانية اليوم في معظم بقاع العالم‪ ،‬وقد أعانها على ذلك‬
‫السففتعمار والتنصففير الذي تدعمففه مؤسففسات ضخمففة عالميففة ذات‬
‫إمكانات هائلة ‪ -‬لقفد انتشرت الكاثولوكيفة بشكفل كفبير ففي إيطاليفا‬
‫وبلجيكففا وفرنسففا وأسففبانيا والبرتغال‪ -‬أمففا الكنيسففة الرثوذكسففية‬
‫الشرقيفة فمعظفم انتشارهفا ففي روسفيا والبلقان واليونان ومقرهفا‬
‫الصففلي فففي القسففطنطينية‪ ،‬ويتبعهففا عدد مففن الكنائس الشرقيففة‬
‫المسفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففتقلة‬
‫ أمففا البروتسففتانتية فمركففز انتشارهففا ألمانيففا وانجلترا والدانمرك‬‫وهولندا وسففففففففويسرا والنرويففففففففج وأمريكففففففففا الشماليففففففففة‬
‫النتيجففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففه‬
‫ولعلكم تلحظون انه مما سبق النصرانية تاثرت بديا نة متراس التي‬
‫كانت موجودة في بلد فارس قبل الميلد بحوالي ستة قرون والتي‬

‫تتضمففففففن تعاليمهففففففا قصففففففة مثيلة لقصففففففة العشاء الربانففففففي‬
‫ الهندو سية في ها تثليث وأقانيم وصلب للتكفير عن الخطيئة وزهد‬‫ورهبنففة وتخلص مففن المال للدخول فففي ملكوت السففماوات‪ ،‬والله‬
‫لديهففم له ثلثففة أسففماء فهففو (فشنففو) أي الحافففظ وسففيفا (المهلك)‬
‫وبراهما (الموجد)‪ .‬وكل ذلك انتقل إلى النصرانية بعد تحريفها‬
‫ البوذيففة التفففي سفففبقت النصفففرانية بخمسفففة قرون انتقلت بعفففض‬‫معتقداتها وأفكارها إلى المسيحية وكل ماسبق تعرضنا له وذكرناه‬
‫ عقيدة البابليففن القديمففة خالطففت النصففرانية إذ إن هناك محاكمففة‬‫لبعففل إله الشمففس تماثففل وتطابففق محاكمففة المسففيح عليففه السففلم‪.‬‬
‫وهذه لم نذكرها مثل الفارسيه لنفس السباب‬
‫ نسففتطيع أن نقول بأن النصففرانية قففد أخذت مففن معظففم الديانات‬‫والمعتقدات التي كانت موجودة قبلها مما أفقدها شكلها وجوهرها‬
‫السفاسي الذي جاء بفه عيسفى عليفه السفلم مفن لدن رب العالميفن‬
‫ان الدجال اللعيفن لم يترك مؤامراتفه وتحريففه للنصفرانيه ‪..‬والديانات‬
‫الخرى بكل ما اوتى من علم ووسيله ‪ ....‬وال كيف تفسرون انتقال‬
‫كفل هذه المعتقدات الى النصفرانيه مفن اقصفى الدنيفا وشرقهفا الى‬
‫غربهففا فففى ‪ 100‬او ‪200‬عام ومففن لديففه هذه القدره الرهيبففه فففى‬
‫التحريف والتعديل والقناع ‪ .....‬سوال اوجه لكم ‪....‬؟؟؟‬
‫الماسونيه‬
‫الماسونيه ‪ .....‬وحكم العالم‬
‫الحقيقفه ان موضوع الماسفونيه موضوع طويفل ومهفم وشائك جدا ومنفه‬
‫نتحدث عفن الراسفماليه ولكفن سفوف نذكفر مايهمنفا ونوجفز الحديفث عنهفا‬
‫قدر المكان‬
‫وأبرز الشخصيات‬
‫· ‪ -‬فرنسوا كنز ‪1778-1694‬م ولد في فرساي بفرن سا ‪ ،‬وع مل طبيباً‬
‫في بلط لويفس الخامفس عشفر ‪ ،‬لكنفه اهتفم بالقت صاد وأسفس المذهفب‬
‫الطففبيعي ‪ ..‬وقففد نشففر فففي سففنة ‪ 1756‬مقاليففن عففن الفلحيففن وعففن‬
‫الجنوب ‪ ،‬ثففم أصففدر فففي سففنة ‪1758‬م الجدول القتصففادي وشبففه فيففه‬
‫تداول المال داخفففففففففففففل الجماعفففففففففففففة بالدورة الدمويفففففففففففففة‬
‫ جون لوك ‪1704-1632‬م صففاغ النظريففة الطبيعيففة الحرة حيففث يقول‬‫عفن الملكيفة الفرديفة ‪ " :‬وهذه الملكيفة حفق مفن حقوق الطبيعفة وغريزة‬
‫تنشفففأ مفففع نشأة النسفففان ‪ ،‬فليفففس لحفففد أن يعارض هذه الغريزة "؟‬
‫ميرابفو ‪ ،‬كان أحفد مشاهيفر قادة الثورة الفرنسفية ‪ .‬وقال عفن الجدول‬
‫القتصفادى انذاك بأنفه ‪ " :‬يوجفد ففي العالم ثلثفة اختراعات عظيمفة هفي‬
‫الكتابففففففففففففففففففففففة والنقود والجدول القتصففففففففففففففففففففففادي " ؟‬
‫ آدم سميث ‪1790-1723‬م وهو أشهر الكلسيكيين على الطلق ‪ ،‬ولد‬‫ففي مدينفة كيركالدي ففي اسفكوتلنده ‪ ،‬ودرس الفلسففة ‪ ،‬وكان أسفتاذاً‬
‫لعلم المنطففق ففي جامعففة جلسففجو ‪ .‬سففافر إلى فرنسففا سففنة ‪1766‬م‬
‫والتقفى هناك بأصفحاب المذهفب الحفر ‪ .‬وففي سفنة ‪1776‬م أصفدر كتابفه‬
‫بحفث ففي طبيعفة وأسفباب ثروة المفم هذا الكتاب الذي قال عنفه أحفد‬
‫النقاد وهفففو أدمون برك ‪ " :‬إنفففه أعظفففم مؤلف خطفففه قلم إنسفففان "؟‬

‫· مازينفي اليطالي الذي أعاد المور إلى نصفابها بعفد موت وايزهاويفت‬
‫دافيففد ريكاردو ‪1823-1772‬م قام بشرح قوانيففن توزيففع الدخففل فففي‬
‫القتصاد الرأسمالي ‪ ،‬وله النظرية المعروفة باسم قانون تناقص الغلة‬
‫ويقال بأنففه كان ذا اتجاه فلسفففي ممتزج بالدوافففع الخلقيففة لقوله ‪":‬‬
‫إن أي عمففل يعتففبر منافيا ً للخلق مففا لم يصففدر عففن شعور بالمحبففة‬
‫للخريفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففن "؟‬
‫· الجنرال المريكي ( البرت مايك ) سرح من الجيش فصب حقده على‬
‫الشعوب مففن خلل الماسففونية ‪ ،‬وهففو واضففع الخطففط التدميريففة منهففا‬
‫موضع التنفيذ‬
‫ً‬
‫· ليوم بلوم الفرنسفي المكلف بنشفر الباحيفة أصفدر كتابا بعنوان الزواج‬
‫لم يعرف أفحفففففففففففففففففففففففففففففففففففش منفففففففففففففففففففففففففففففففففففه‬
‫· كودير لوس اليهودي صاحب كتاب العلقات الخطرة‬
‫· لف أريدج وهفو الذي أعلن ففي مؤتمفر الماسفونية سفنة ‪1865‬م ففي‬
‫مدينفففة أليتفففش ففففي جموع مفففن الطلبفففة اللمان والسفففبان والروس‬
‫والنجليفز والفرنسفيين قائل ً ‪ " :‬يجفب أن يتغلب النسفان على الله وأن‬
‫يعلن الحرب عليه وأن يخرق السموات ويمزقها كالوراق "؟‬
‫· ماتسيني جوزيبي ‪1872-1805‬م‬
‫ومففن شخصففياتهم كذلك ‪ :‬جان جاك روسففو ‪ ،‬فولتيففر ( فففي فرنسففا )‬
‫جرجفففي زيدان ( ففففي مصفففر ‪ ،‬كار ماركفففس وأنجلز ( ففففي روسفففيا )‬
‫والخيران كانفا مفن ماسفونيي الدرجفة الحاديفة والثلثون ومفن منتسفبي‬
‫المحففل النجليزي ومفن الذيفن أداروا الماسفونية السفرية وبتدبيرهمفا‬
‫صفففدر البيان الشيوعفففي المشهور وتطرقنفففا لذلك ففففى حديثنفففا عفففن‬
‫الشيوعيه‬
‫الجذور الفكرية والعقائدية‬
‫يجمفع الباحثون والكتّاب المحققون على أن الماسفونية منظمفة يهوديفة‬
‫ففي أصفلها ونشأتهفا‪ ،‬وففي نظمهفا وأسفاليبها‪ ،‬وففي أهدافهفا وغاياتهفا‪.‬‬
‫ول ينكفر هذه الحقيقفة إل بعفض المغفليفن‪ ،‬أو الماكريفن الذيفن ينتمون‬
‫إليهففا‪ .‬وذكرنففا تفصففيل فيمففا سففبق كففل ذلك ‪ ..‬ونذكففر بعففض الدله‬
‫والشواهفد لمفن يطلبهفا دومفا قال الحاخام لكويفز ‪ :‬الماسفونية يهوديفة‬
‫في تاريخها ودرجات ها وتعاليم ها وكلمات السر في ها و في إيضاحات ها ‪..‬‬
‫يهودية من البداية إلى النهاية‬
‫والدلة على أن الماسونية منظمة يهودية كثيرة؛ منها‬
‫‪ -1‬اشتمال الطقوس الماسففونية على الكثيففر مففن التعاليففم اليهوديففة‬
‫بنصفففففففففففففففففففففففففففففففففففففها ومضمونهفففففففففففففففففففففففففففففففففففففا‬
‫‪ -2‬اعتراف اليهود ففي كتبهفم وصفحفهم وغيرهفا بأنهفا منظمفة يهوديفة‬
‫واعتزازهففففففففففففففففففففففم بخدمتهففففففففففففففففففففففا لهففففففففففففففففففففففم‬
‫جاء في بروتوكولتهم قولهم‪" :‬إن المحفل الماسوني المنشر في كل‬
‫أنحاء العالم ليعمفففففففففففل ففففففففففففي غفلة كقناع لغراضنفففففففففففا"؟‬
‫وقولهم‪" :‬الصل في تنظيمنا للماسونية‪ ،‬التي ل يفهما أولئك الخانزير‬
‫مفن الممييفن‪ ،‬ولذلك ل يرتابون ففي مقصفدها‪ ،‬لقفد أوقعناهفم ففي كتلة‬
‫محافلنفا التفي ل تبدو شيئا ً أكثفر مفن ماسفونية كفي نذّر الرماد ففي عيون‬
‫رفقائهفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففم"؟‬

‫يقول حكماء صهيون فى البرتوكول الخامس عشر من بروتوكولتهم ‪:‬‬
‫أنفه مفن الطفبيعى أن نقود نحفن وحدنفا العمال الماسفونيه ‪ ،‬لننفا وحدنفا‬
‫نعلم أيفن ذاهبون ومفا هفو هدف كفل عمفل مفن أعمالنفا ‪ .‬أمفا الغوييفم‬
‫فإنهفففم ليفهمون شيئا حتفففى ول يدركون النتائج القريبفففة ‪ .‬و ففففي‬
‫مشاريعهفم فإنهفم ليهتمون إل بمفا بمفا يرضفي مطامعهفم المؤقتفه ول‬
‫يدركون أي ضا ح تى أن مشاريع هم ذات ها لي ست من صنعهم بل هى من‬
‫وحينففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففا‬
‫هذا قليفل مفن كثيفر جاء عنفد حكماء صفهيون عفن الماسفونيه بأنهفا مفن‬
‫الدوات الهامفه التفى يسفعون عبرهفا لتحقيفق أهدافهفم سفواء ففى بناء‬
‫مملكتهفم المزعومفه ففى فلسفطين ‪ ،‬و إعادة بناء هيكفل سفليمان (وهذا‬
‫ماوعدهفم بتحقيقفه ملكهفم المنتظفر )ولى مؤسفسه يسفتطيعون النفاذ‬
‫إليهففا ‪ .‬أو فففى نشففر الفسففاد فففى الرض ‪ ،‬لن إشاعففة التعلق بالماده‬
‫والشهوات والهواء يكشففف الثغرات ونقاط الضعففف فففى كففل شخففص‬
‫والنافذيففن بشكففل خاص كففي يتوجهوا إليففه بإشباع هذه الهواء فيصففبح‬
‫رهينة بين أيديهم يستثمرونه كي يريدون‬
‫الماسونيه فى السلم‬
‫كان اخر المجمعات النصرانيه المهمه او التى اثرت وكان لها تغيير فى‬
‫الديانفه النصفرانيه كمفا ذكرنفا هومجمفع خلقيدونيفة ‪451‬م‪ :‬قالوا فيفه بأن‬
‫للمسفيح طفبيعتين ومشيئتيفن‪ .‬وبعده كانفت المور تسفير كمفا خطفط لهفا‬
‫اليهود ورسفففموا مفففن خلل جمعيفففة القوة الخفيفففه التفففى كان ومازال‬
‫يراسفها اللعيفن الدجال ‪ ....‬وظفل يتا بع الوضفع ويمضفى فى البلد ( ولم‬
‫يعقفد اى مجمفع كان الى ان عقفد مجمفع رومفا ‪1869‬م الذى قرروا فيفه‬
‫بأن البابفا معصفوم‪ ...‬وارجوا ان تذكروا هذا التاريفخ ) الى ان كان عصفر‬
‫السلم وتحدثنا سابقا عن عودته الى الجزيره وسجنه ثم خروجه ‪.....‬‬
‫وفي أول السلم لم نجد للماسونية (القوة الخفيه ) شكل معروفا كما‬
‫هو اليوم أو كما هو في أول ظهور النصرانية‪ ،‬إل أن لها آثارا ً بدت في‬
‫نشاط اليهود ففي محاولة الكيفد للسفلم والمسفلمين كمفا فعفل عبدالله‬
‫بفن سفبأ‪ .‬حيفن أظهفر بدعفة الغلو ففي علي بفن أبفي طالب –رضفي الله‬
‫عنفه‪ -‬وكمفا حاول بيان بفن سفمعان وطالوت ابفن أخفت لبيفد بفن عاصفم‬
‫اليهودي ترويفج بعفض الفكار العقديفة المخالففة للسفلم والتفي تبنتهفا‬
‫فرقتففففا المعتزلة والجهميففففة أيضا ً إضافففففة إلى إثارة اليهود للشبهات‬
‫والشكوك ففي عقيدة السفلم حول الوحفي والنبوة والقدر ثفم ظهرت‬
‫آثار النشاط الماسفوني اليهودي أيضفا فيمفا بعفد القرن الثالث الهجري‪،‬‬
‫حيففن نشطففت الفرق التففي نشأت على الفكار والدسففائس اليهوديففة‬
‫كالماميففة والرافضففة والقرامطففة‪ ،‬والفاطميففة‪ ،‬والسففماعيلية‪ ،‬وسففائر‬
‫الفرق الباطنية‪ ،‬والتجاهات الفلسفية‪ ،‬وسواء كان له يد او ليس له يد‬
‫مباشره فيما سبق لنه ليس تحت يدى مايثبت ال ان الموكد ان لليهود‬
‫دور كبير فى ذلك وت حت سيطرة الما سونيه ال تى ا سسها الدجال لع نه‬
‫الله ‪.....‬ال ان ها ا ستعادت نشاط ها بعودة هذا اللع ين فعل يا الى ال ساحة‬
‫السفلميه فقفد نجحفت الما سونية بواسفطة جمعيفة التحاد والتر قي ففي‬
‫تركيففا فففي القضاء على الخلفففة السففلمية ‪ ،‬وعففن طريففق المحافففل‬
‫الماسفونية سفعى اليهود ففي طلب أرض فلسفطين مفن السفلطان عبفد‬

‫الحميفد الثانفي ‪ ،‬ولكنفه رففض رحمفه الله ووصفلت إلى الحكفم ثفم مالبثفت‬
‫أن ورطففت الدولة العثمانيففة فففي الحرب العالميففة الولى ممففا أدى إلى‬
‫تمزقهفا وسفقوطها‪ ..... .‬وتواصفلت المؤامرات وسفوف نعود الى الزمفن‬
‫الذى اعاد فيفه بسفط نفوذه مفن جديفد على القوة الخفيفه والتفى بدات‬
‫مرة اخرى من اوروبا ‪ ...‬ولعلكم تذكرون رحلت الدجال فيها وماذكر نا‬
‫عنها ونعود هنا الى التفصيل السياسى للمر فماهو ؟‬
‫الماسونيه تسيطر على العالم‬
‫للماسففونية فتبدأ سففنة ‪1770‬م عففن طريففق آدم وايزهاويففت المسففيحي‬
‫اللماني ( ت ‪1830‬م ) الذي ألحد واستقطبته الماسونية ووضع الخطة‬
‫الحديثفة للماسفونية بهدف السفيطرة على العالم وانتهفى المشروع سفنة‬
‫‪1776‬م ‪ ،‬ووضفع أول محففل ففي هذه الفترةالمحففل النورانفى اتمنفى‬
‫ان تربطوا كل كلمه بما سبق وذكرناه ‪ ...‬النورانى ‪..‬الشيطان ‪.‬وغيرها‬
‫من العبارات استطاعوا خداع ألفي رجل من كبار الساسة والمفكرون‬
‫وأسفسوا بهفم المحففل الرئيسفي المسفمى بمحففل الشرق الوسفط [‬
‫لماذا الشرق الوسفففط ]‪ ،‬وفيفففه تفففم إخضاع هؤلء السفففاسة لخدمفففة‬
‫الما سونية ‪ ،‬وأعلنوا شعارات برا قة تخ في حقيقت هم فخدعوا كثيرا ً من‬
‫المسلمين ‪ .‬وانظروا من هم البطال وتذكروا الحداث والثورات‬
‫الثورات الماسونيه للدجال‬
‫حقيقفة لوعدنفا الى ماسفبق وذكرنفا ‪ ....‬لوجدنفا ان تاسفيس الماسفونيه‬
‫والمحففل النورانفى سفنة ‪1776‬م لم يكفن السفاس الحقيقفى او بدايفة‬
‫التاسفيس وانمفا كانفت اول شكفل علنفى رسفمى لهفا ‪ ..‬ولو تذكرتفم معفى‬
‫اننففا سففبق وتكلمنففا عففن الثورة النجليزيففه ‪ ...‬وكان اول اعداد واعادة‬
‫لنشاط الخليفا التفى نظمهفا هذا اللعيفن وتحفت سفيطرة جمعيفة القوة‬
‫الخفيففه كانففت فففى انجلترا وللتذكيففر قلنففا مايلى وبففد يؤسففس الخليففا‬
‫والفرق السفريه لزرع بذور الشقاق والفرقفه بيفن الملك وحكومتفه ‪....‬‬
‫وولى لذلك رجال اشداء محنكون ممفن فتنوا بفه واقنعهفم بمبادئه وكان‬
‫اقواهم واشهرهم واشدهم ولء له انذاك هو مناسح بن اسرائيل الذى‬
‫كان ذراعه اليمن ‪ .....‬وتم له مااراد ‪ :‬وانقسم الشعب النجليزى لول‬
‫مرة الى بروسفففتانتيين وكاثوليفففك ‪ .....‬ومفففن ثفففم انقسفففم الفريفففق‬
‫البرسففتانتي الى طايفتيففن ‪ :‬الملتزميففن والمسففتقلين وبدات انجلترا‬
‫عصففرا طايفيففا( اعتقففد ان اغلبكففم يعرف ماحصففل مففن تفاصففيل لهذا‬
‫النقسفام وهذه الطائفيفه ) عمومفا حانفت الفرصفة للتنفيفذ فقام مناسفح‬
‫بن اسرائيل بتجنيد النجليزى المعارض اوليفر كرومويل ليطيح بعرش‬
‫الملك ‪ ....‬وليعلن كروميفل بالفعفل نفسفه السفيد الحامفى لنجلترا وذلك‬
‫سففنة ‪1653‬م تحففت سففيطرة كامله مففن الخليففا السففريه للدجال وهففى‬
‫الماسفونيه الحديثفه ففى اولى صفورها بعفد ذلك بدات الماسفونيه تتبلور‬
‫وتنضففففج والدجال وعملوه ينتقلون مففففن بلد لخففففر حتففففى كان آدم‬
‫وايزهاويفت المسفيحي اللمانفي ( ت ‪1830‬م ) هفو رجلهفم العظيفم الذي‬
‫ألحد وامن بمبادئ الدجال واستقطبته الماسونية ووضع الخطة الحديثة‬
‫للماسفونية باشراف كامفل ومباشفر مفن سفيده الدجال ‪ ...‬وكان محففل‬
‫الشرق الذى تحدثنففا عنففه ‪ ....‬والذى وضعففت فيففه اسففس الماسففونيه‬

‫واهدافهففففففففففففففففففففففففففففففففففففففا العامففففففففففففففففففففففففففففففففففففففه‬
‫نتوقف هنا لننا وصلنا الى مايهمكم جميعا‬
‫سففوف اعود بكففم قليل الى كلم قلناه سففابقا وهففو ( حكومففة العالم‬
‫يراسففها الدجال هذه هففى النهايات ومايهمنففا وهففو ان الفففففمفسفففففيففخ‬
‫الدجفففففففففففففففففففففففففال هففو الملك والرئيففس العام للحكومففة العالميففه‬
‫الخفيه وحكومات العالم الماسونيه وهو الزعيم الوحد للنظام العالمى‬
‫الجديففد والمبشففر بففه منففذ عام ‪1776‬م على الدولر المريكففى مففن فئه‬
‫الواحفد دولر وهفو المسفيح الدجال الكذاب الذى يحاربفه المهدى ويقتله‬
‫ففى النهايفه المسفيح الحقيقفى عيسفى بفن مريفم عليفه السفلم ان بدايفة‬
‫نهايفة مخططات هذا اللعيفن ونهايتفه ان شاء الله تعالى كانفت ففى عام‬
‫‪1770‬م وكانت الخطه الكامله للسيطره على العالم سياسيا واقتصاديا‬
‫وفكريففا جاهزة تمامففا انذاك بصففياغة مففن الكاهففن العظففم ملك اليهود‬
‫الخفى<المسيح > كما يزعمون ماهى الخطه وكيف عرفت هذه الخطه‬
‫هى التى عرف جزء منها يوازى الثلث من حجمها الصلى وهو ماعرف‬
‫باسم الخطر اليهودى وهو عنوان الكتاب الذى الفه البرفيسور سرجى‬
‫نيلوس عام ‪1905‬م امفا كيفيفه الحصفول عليهفا فكانفت م صادفة ‪ ...‬حيفث‬
‫كان البرفيسففور قففد حصففل على عديففد مففن الوثايففق الصففليه للخطففه‬
‫السفيطانيه تلك عفن طريفق غانيفه سفرقتها مفن عشيقهفا الذى كان احفد‬
‫كبار المرابيففن اليهود ( عملء ملك اليهود المنتظففر الخفففى ) وكان هذا‬
‫اليهودى عاد حامل هذه الوثايفق مفن اجتماع خاص عقده رؤسفاء محاففل‬
‫الشرق الكففبر فففى باريففس عام ‪1901‬م < وهذا التاريففخ اخطات فيففه‬
‫سفابقا فذكرت ‪1907‬م > مفن هنفا ابدا معكفم التفصفيل وهفو ‪ ....‬ان هذه‬
‫الوثائق بدا بترجمتها صحفى انجليزى اسمه ( فيكتور مارسدن ) وفيما‬
‫كان يترجمهفا تلقفى تهديدات عده بالقتفل لكنفه واصفل عمله غيفر مهتفم‬
‫ونشر الكتاب تحت مسمى ( بروتوكولت حكماء صهيون ) واعتقد انكم‬
‫اطلعتفم عليفه ولنفا لبعفض مافيفه عودة ‪....‬المهفم بعفد سفنوات قليله مفن‬
‫نشفر الكتاب قتفل مارسفدن ففى ظروف غامضفه وبرغفم مفا احدثفه كتابفه‬
‫مفن ضجفه صفاحبها اختفائه مفن السفواق اعيفد طبعفه مرة اخرى ‪....‬وهذا‬
‫لم يمنففع الكثيففر مففن المفكريففن والباحثيففن مففن تاكيففد ان هذه الوثائق‬
‫ماهى ال صورة طبق الصل عن الخطه الشيطانيه القديمه التى عرف‬
‫ان واضعها هو ادم وايزهاوبت مؤسس جماعات النورانيين (حملة النور‬
‫الشيطانى ) والتى صرح من خللها ان الهدف النهائى هو الوصول الى‬
‫حكومة عالميه واحده ‪ ....‬وهو نفس مافضحه الكاتب اللمانى‬
‫سفاك ‪zwack‬‬
‫وهفى نفسفها ماجاء ففى كتابفه (المخطوطات الصفليه الوحيده ) وهفى‬
‫نفسففها ماجاء فففى النسففخة المرسففلة الى فرنسففا لعمل الدجال فيهففا‬
‫لتدبيففر الثورة فيهففا والتففى كشفهففا الله تعالى بصففاعقة انقضففت على‬
‫حامفل الرسفاله وهفو ففى طريقفه مفن فرانكفورت الى باريفس فالقتفه‬
‫صريعا فوجد رجال ال من عند تفتيش جثته هذه الوثائق العجيبه والتى‬
‫سفلمت الى السفلطات المختصفه ففى بافاريفا ‪ ....‬بعضكفم ربمفا بفل اكيفد‬
‫يطلب الدليففل واليكففم الدليففل يقول الجنرال < وليام جاى كار > فففى‬
‫كتابففه الخطيففر (احجار على رقعففة الشطرنففج ) مايلى ؛ ((( وبعففد ان‬

‫درسفت الحكومفة البافاريفه بعنايفه وثيقفة الموامرة اصفدرت اوامرهفا الى‬
‫المفن لحتلل محففل الشرق الكفبر الذى كان وايزهاوبفت قفد اسفسه‬
‫ولمداهمة منازل عدد من شركائه من الشخ صيات ذات النفوذ ب ما في ها‬
‫قصفر البارون <<< باسفوس >>> ففى سفندرسدروف واقنعفت الوثايفق‬
‫الضافيففه التففى وجدت ابان هذه المداهمهات الحكومففة البافاريففه بان‬
‫الوثيقه هى نسخة اصليه عن مؤامرة رسمها الكن يس الشيطا نى الذى‬
‫يسففيطر على جماعففة النورانييففن عازمففا فيهففا على اسففتخدام الحروب‬
‫والظطرابات حتى يصل الى السيطرة على مقرات هذه الحكومه حال‬
‫انشائهففا وهكذا اغلقففت الحكومففة البافاريففه محفففل الشرق الكففبير عام‬
‫‪ 1785‬م واعتفبرت جماعفة النورانييفن خارجفة عفن القانون ‪...............‬‬
‫‪ ...‬وففى عام ‪ 1786‬م نشرت سفلكات بافاريفا تفاصفيل الموامره وكان‬
‫عنوان تلك النشره (((الكتابات الصففليه لنظام ومذاهففب النورانييففن )))‬
‫وارسفلت نسفخه منهفا الى كبار رجال الدولة والكنيسفه ‪ ....‬ولكفن تغلغفل‬
‫النورانييفن ونفوذهفم كانفا مفن القوة بحيفث تجوهفل هذا النذيفر مفن هنفا‬
‫واصفلت الماسفونيه اهدافهفا رغفم ماحصفل وانطلقفت الثورة الفرنسفية‬
‫بنففس المخططات وبنففس القوة فقفد كان المشرف هفو الدجال لولى‬
‫الخطوات العمليفففه كانفففت اول واهفففم خطوة طبقفففت فيهفففا اهداف‬
‫الماسفونيه هفى الثورة الفرنسفيه والدجال هفو المخطفط والمدبر وسفبق‬
‫وقلنا ان ماحصل فى بريطانيا كان محدود التاثير وهو يريد تاثيرا اكبر‬
‫واوسففع ‪ ......‬فخطففط لقيام الثورة الفرنسففيه وجنففد لذلك رجله الفففذ‬
‫انذاك مايفر روتشيلد سفنة ‪1798‬م وسفاعده اليمفن ميرابفو ‪ ،‬وكان أحفد‬
‫مشاهيففر قادة الثورة الفرنسففية ليؤسففس مبادى الثورة (حريففه ‪ -‬اخففا ‪-‬‬
‫مسفاواة ) انهفا الثورة التفى راى انهفا الطريفق لحكفم هذا العالم بمادى‬
‫زائففه ليفس فيهفا مفن البريفق سفوى اسفمها وراى ان هذه المبادى هفى‬
‫مايبتغيفه العالم ‪ ....‬فلتكفن المبادى للعالم والسفيطرة له وبدء تحفت هذا‬
‫السفتار الجميفل الذى ليسفتطيع احفد ان يعارضفه يخرج الرجال والثوار‬
‫لحكففم البلد ثففم تخرج جيوشهففم لحكففم العالم تحففت هذه المبادى ويبدا‬
‫السفتعمار وسفلب خيرات الدول ‪ .......‬والهفم هفو تمهيفد الطريفق الى‬
‫القدس ‪.......‬وهى بعيدة عليهم باذن الله ومن فرنسا كانت النطلقة‬
‫الولى وتفم فيهففا اعادة التنظيففم الكامففل لجماعففة النورانييففن او القوة‬
‫الخفيففه واعطيففت اسففم الماسففونيه ‪....‬وهففو ماسففوف نوضحففه الن‬
‫الماسفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففونيه‬
‫الماسففونية لغففة معناهففا البناءون الحرار ‪ ،‬الماسففونيه ‪ ..‬إشتقاق لغوى‬
‫مففففففففففففففففففففففففن الكلمففففففففففففففففففففففففه الفرنسففففففففففففففففففففففففيه‬
‫‪Macon‬‬
‫ومعناها ( البناء ) والماسونيه تقابلها‬
‫‪Maconneries‬‬
‫‪ .......‬البناؤون الحرار ‪ ..‬وفى النخليزيه يقال ‪ :‬فرى ماسون‬
‫‪Free-mason‬‬
‫‪...‬وبذلك يتضفح أن هذه المنظمفه يربطهفا أصفحابها ومؤسفسوها بمهنفة‬
‫البناء ‪ .‬وبالفعففل يزعففم مؤرخوهففا ودعاتهففا أنهففا فففى الصففل تضففم‬
‫الجماعات المشتغله ففففى مهفففن البناء والعمار ‪ .‬وففففى هذا التفففبرير‬

‫التخفيففى يحاولون إظهارهفا وكأنهفا أشبفه بنقابفه للعامليفن ففى مهفن‬
‫البناء! ولو كانففت الماسففونيه نقابففة محترفففي أعمال بناء فمففا الداعففى‬
‫لسفريتها وإخفاء أوراقهفا ‪..‬؟ وففى الحقيقفه والصفطلح هفى ‪ ..‬منظمفة‬
‫يهوديففة سففرية هدامففة ‪ ،‬إرهابيففة غامضففة ‪ ،‬محكمففة التنظيففم تهدف إلى‬
‫ضمان سيطرة اليهود على العالم وتدعو إلى اللحاد والباحية والفساد‬
‫‪ ،‬وتتستر تحت شعارات خداعه حرية ‪ -‬إخاء ‪ -‬مساواة ‪ -‬إنسانية وتذكروا‬
‫ان كفل هذه الشعارات كانفت اسفاسا لجميفع الثورات ‪ .‬جفل أعضائهفا مفن‬
‫الشخصفيات المرموقفة ففي العالم ‪ ،‬مفن يوثقهفم عهدا ً بحففظ السفرار ‪،‬‬
‫ويقيمون ما يسمى بالمحافل للتجمع والتخطيط والتكليف بالمهام في‬
‫خفاء على تحقيفق مصفالح اليهود الكفبرى‪ ،‬وتمهفد لقيام دولة إسفرائيل‬
‫العظمى وتتخذ الوصولية والنفعية أساسا ً لتحقيق أغراضها في تكوين‬
‫حكومة ل دينية عالمية والماسونية –وهي كلمة خداعة توهم السامعين‬
‫بأنهفا مهنفة شريففة‪ -‬نسفبة إلى مؤسفسي هذه المنظمفة‪ ،‬واسفم الواحفد‬
‫منهم باللغة الجنبية‬
‫‪Free Mason‬‬
‫فري ماسون أي‪ :‬البن ّفاء الحر والذي يزعمون أنه سيبني هيكل سليمان‬
‫وهفو رمفز سفيطرة اليهود (بزعمهفم) على مقاليفد العالم وامعانفا ففى‬
‫اهدافهفا لخفاء أهدافهفا اليهوديفة‪ ،‬تظهفر شعارا ً خداعا ً وهفو (الحريفة‪،‬‬
‫الخاء‪ ،‬المسفاواة)‪.‬وتحفت شعار الحريفة‪ :‬تحارب الديان (غيفر اليهوديفة)‬
‫وتنشففر الفسففاد والفوضففى و تحففت شعار الخاء‪ :‬تحاول التخفيففف مففن‬
‫كراهيفة الشعوب الخرى لليهود‪.‬وتحفت شعار المسفاواة‪ :‬تنشفر الفوضفى‬
‫القتصفادية والسفياسية وتحرض على اغتصفاب حقوق الناس وأموالهفم‬
‫وأعراضهففففففففففففففم‪ .‬وتروج للشيوعيففففففففففففففة والشتراكيففففففففففففففة‬
‫وبدات تسففففيطر على العالم وكان ان بدات الشيوعيففففه والشتراكيففففه‬
‫وسوف نتعرف بايجاز عليها فقد وضعت أسسها الفكرية النظرية على‬
‫يفد كارل ماركفس اليهودي اللمانفي ‪1883-1818‬م وهفو حفيفد الحاخام‬
‫المعروف مردخاي ماركفففس ‪ ،‬وكارل ماركفففس شخفففص قصفففير النظفففر‬
‫متقلب المزاج حاقففد على المجتمففع لكنففه عضففو كففبير فففى الماسففونية‬
‫العالميففه ومففن اهففم منفذى مخططاتهففا وافكارهففا وكان ينفففذ وينشففر‬
‫مايصل اليه وليس له من مؤلفاته سوى اسمه عليها وهو مادي النزعة‬
‫كان صفديقه انجلز المسفؤل عنفه ومفن يمهفد له الطريفق وينشفر افكاره‬
‫فففى الظاهففر والواقففع انففه كان يتابففع ويراقففب كففل تصففرفاته ويصففحح‬
‫هفواته ‪ ...‬ومن اشهر مانشره من كتب‬
‫ البيان الشيوعي الذي صدر سنة ‪1848‬م‬‫ رأس المال ظهر سنة ‪1868‬م‬‫سفاعده ففي التنظيفر للمذهفب فردريفك إنجلز ‪1895-1820‬م وهفو صفديق‬
‫كارل ماركس الحميم وقد ساعده في نشره المذهب كما أنه ظل ينفق‬
‫على ماركفس وعائلتفه حتفى مات وله ايضفا كتفب باسفمه تدعفم نظريفة‬
‫الشيوعيه وتفسرها ومن مؤلفاته‬
‫ أصل السرة‬‫‪ -‬الثنائية في الطبيعة‬

‫ الشتراكية الخرافية والشتراكية العلمية‬‫ومفففن ابرز الشخصفففيات والمنفذيفففن لهذه الخطفففط الشيوعيفففه وهفففى‬
‫الشيوعيفففففففففففففففففففه والشتراكيفففففففففففففففففففه الحديثفففففففففففففففففففه‬
‫لينين ‪ :‬واسمه الحقيقي ‪ :‬فلديمير أليتش بوليانوف ‪ ،‬وهو قائد الثورة‬
‫البلشفيففة الداميففة فففي روسففيا ‪1917‬م ودكتاتورهففا المرهوب ‪ ،‬وهففو‬
‫قاسفي القلب ‪ ،‬مسفتبد برأيفه ‪ ،‬حاقفد على البشريفة ‪ .‬ولد سفنة ‪1870‬م ‪،‬‬
‫ومات سفنة ‪1924‬م ‪ ،‬وهناك دراسفات تقول بأن لينيفن يهودي الصفل ‪،‬‬
‫وكان يحمفل اسفما ً يهوديا ً ‪ ،‬ثفم تسفمى باسفمه الروسفي الذي عرف بفه‬
‫مثل تروتسكي في ذلك‬
‫ ولينين هو الذي وضع التنفيذ وله كتب كثيرة وخطب ونشرات أهمها‬‫ما جمع في ما يسمى مجموعة المؤلفات الكبرى‬
‫سفتالين ‪ :‬واسفمه الحقيقفي جوزيفف فاديونوفتفش زوجفا شفلي ‪-1879‬‬
‫‪1954‬م وهففو سففكرتير الحزب الشيوعففي ورئيسففه بعففد لينيففن ‪ ،‬اشتهففر‬
‫بالقسفوة والجفبروت والطغيان والدكتاتوريفة وشدة الصفرار على رأيفه‬
‫في تصفية خصومه على القتل والنفي كما أثبتت تصرفاته أنه مستعد‬
‫للتضحيفة بالشعفب كله ففي سفبيل شخصفه ‪ .‬وقفد ناقشتفه زوجتفه مرة‬
‫فقتلها‬
‫تروتسكي ‪ :‬ولد سنة ‪1879‬م واغتيل سنة ‪1940‬م بتدبير من ستالين ‪،‬‬
‫وهفو يهودي واسفمه الحقيقفي بروشتايفن ‪ .‬له مكانفة هامفة ففي الحزب‬
‫وقفد تولى الشؤون الخارجيفة بعفد الثورة ثفم أسفندت إليفه شؤون الحزب‬
‫‪ ..‬ثفم فصفل مفن الحزب بتهمفة العمفل ضفد مصفلحة الحزب ليخلو الجفو‬
‫الذي دبر اغتياله للخلص منفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففه نهائيا ً‬
‫الفكار والمعتقدات‬
‫إنكار وجود الله تعالى وكل الغيبيات والقول بأن المادة هي أساس كل‬
‫شيء وشعارهم ‪ :‬نؤمن بثلثة ماركس ولينين وستالين ‪ ،‬ونكفر بثلثة ‪:‬‬
‫الله والديفففن ‪ ،‬الملكيفففة الخاصفففة ‪ ،‬عليهفففم مفففن الله مفففا يسفففتحقون‬
‫فسفففروا تاريفففخ البشريفففة بالصفففراع بيفففن البورجوازيفففة والبروليتاريفففا‬
‫( الرأسفففماليين والفقراء ) وينتهفففي هذا الصفففراع حسفففب زعمهفففم‬
‫بدكتاتورية البروليتاريا‬
‫ً‬
‫يحاربون الديان ويتعتبرونها وسيلة لتخدير الشعوب وخادما للرأسمالية‬
‫والمبرياليفة والسفتغلل مسفتثنين مفن ذلك اليهوديفة لن اليهود شعفب‬
‫مظلوم يحتاج إلى دينه ليستعيد حقوقه المغتصبة !! وهذه هى النقطة‬
‫ال تى تهم نا يحاربون الملكية الفرد ية ويقولون بشيوع ية الموال وإلغاء‬
‫الوارثفة تتركفز اهتماماتهفم بكفل مفا يتعلق بالمادة وأسفاليب النتاج إن‬
‫كفل تغييفر ففي العالم ففي نظرهفم إنمفا هفو نتيجفة حتميفة لتغيفر وسفائل‬
‫النتاج وإن الفكففر والحضارة والثقافففة هففي وليدة التطور القتصففادي‬
‫يقولون بأن الخلق نسبية وهي انعكاس للة النتاج يحكمون الشعوب‬
‫بالحديفد والنار ‪ .‬ول مجال لعمال الفكفر ‪ ،‬والغايفة عند هم تفبرر الوسفيلة‬
‫يعتقدون بأنففففه ل آخرة ول عقاب ول ثواب فففففي غيففففر الحياة الدنيففففا‬
‫يؤمنون بأزليفففة المادة وأن العوامفففل القتصفففادية هفففي المحرك الول‬

‫للفراد والجماعات يقولون بدكتاتوريفففففة الطبقفففففة العاملة ويبشرون‬
‫بالحكومففففففففففففففففففففففففففففة العالميففففففففففففففففففففففففففففة وهذه الخرى‬
‫ تؤمن الشيوعية بالصراع والعنف وتسعى لثارة الحقد والضغينة بين‬‫العمال وأصفحاب العمال ‪.‬الدولة هفي الحزب والحزب هفو الدولة تكون‬
‫المكتب السياسي الول للثورة البلشفية من سبعة أشخاص كلهم يهود‬
‫إل واحدا ً وهذا يعكفس مدى الرتباط بيفن الشيوعيفة واليهوديفة ؟؟؟؟؟؟‬
‫تنكفففر الماركسفففية الروابفففط السفففرية وترى فيهفففا دعامفففة للمجتمفففع‬
‫البرجوازي وبالتالي ل بد من أن تحل محلها الفوضى الجنسية ‪.‬‬
‫وهذه الخرى‬
‫ل يحجمون عن أي عمل مهما كانت بشاعته في سبيل غايتهم وهي أن‬
‫يصففبح العالم شيوعيا ً تحففت سففيطرتهم ‪ .‬قال لينيففن ‪ " :‬إن هلك ثلثففة‬
‫أرباع العالم ليفس بشيفء إنمفا الشيفء الهام هفو أن يصفبح الربفع الباقفي‬
‫شيوعيا ً " ‪ .‬وهذه القاعدة طبقوهفففا ففففي روسفففيا أيام الثورة وبعدهفففا‬
‫وكذلك فففي الصففين وغيرهففا حيففث أبيدت ملييففن مففن البشففر ‪ ،‬كمففا أن‬
‫اكتساحهم لفغانستان بعد أن اكتسحوا الجمهوريات السلمية الخرى‬
‫كبخارى وسفمرقند وبلد الشيشان والشركفس ‪ ،‬إنمفا ينضوي تحفت تلك‬
‫القاعدة الجرامية‬
‫الجذور الفكرية والعقائدية‬
‫لم تسففتطع الشيوعيففة إخفاء تواطئهففا مففع اليهود وعملهففا لتحقيففق‬
‫أهدافهففم فقففد صففدر منففذ السففبوع الول للثورة قرار ذو شقيففن بحففق‬
‫اليهود يعتفبر عداء اليهود عداء للجنفس السفامي يعاقفب عليفه القانون‬
‫ العتراف بحفق اليهود ففي إنشاء وطفن قومفي ففي فلسفطين · يصفرح‬‫ماركس بأنه اتصل بفيلسوف الصهيونية وواضع أساسها النظري وهو‬
‫موشيففففه هيففففس أسففففتاذ هرتزل الزعيففففم الصففففهيوني الشهيففففر‬
‫ جففد ماركففس هففو الحاخام اليهودي المشهور فففي الوسففاط اليهوديففة‬‫مردخاي ماركفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففس‬
‫النتشار ومواقع النفوذ‬
‫حكمت الشيوعية عدة دول منها‬
‫ التحاد السففوفياتي ‪ ،‬الصففين ‪ ،‬تشيكوسففلوفاكيا ‪ ،‬المجففر ‪ ،‬بلغاريففا ‪،‬‬‫بولندا ‪ ،‬ألمانيفا الشرقيفة ‪ ،‬رومانيفا ‪ ،‬يوغسفلفيا ‪ ،‬ألبانيفا ‪ ،‬كوبفا ومعلوم‬
‫أن دخول الشيوعيففففففة إلى هذه الدول كان بالقوة والنار والتسففففففلط‬
‫الستعماري ولذلك فإن جل شعوب هذه الدول أصبحت تتململ بعد أن‬
‫عر فت الشيوع ية على حقيقتها وأن ها ليست الفردوس الذي صور لهم‬
‫وبالتالي بدأت النتفاضات والثورات تظهفر هنفا وهناك ‪ ،‬كمفا حدث ففي‬
‫بولندا والمجفر وتشيكوسفلوفاكيا ‪ ..‬بحثفا عفن نظام جديفد ‪ !!!!.....‬كمفا‬
‫أنفففففففك ل تكاد تجفففففففد دولتيفففففففن شيوعيتيفففففففن ففففففففي وئام دائم‬
‫أمففا ففي العالم السففلمي فقففد اسففتفاد الشيوعيون مففن جهففل الحكام‬
‫وحرصفهم على تدعيفم كراسفيهم ولو على حسفاب الديفن ‪ ،‬إذا اكتسفحت‬
‫الشيوعيفة أفغانسفتان وشردت شعبهفا المسفلم كمفا تحكمفت ففي بعفض‬
‫الدول السفففلمية الخرى بواسفففطة عملئهفففا تقوم الدول الشيوعيفففة‬
‫بتوزيفع ملييفن الكتيبات والنشرات مجانا ً ففي كاففة أنحاء العالم داعيفة‬

‫إلى مذهبهففا أسففست الشيوعيففة أحزابا ً لهففا فففي كففل الدول العربيففة‬
‫والسفففلمية تقريبا ً فنجفففد لهفففا أحزابا ً ففففي مصفففر ‪ ،‬سفففوريا ‪ ،‬لبنان ‪،‬‬
‫فلسففففففففففففففففطين ‪ ،‬والردن ‪ ،‬تونففففففففففففففففس وغيرهففففففففففففففففا‬
‫إنهم يؤمنون بالممية ويسعون لتحقيق حلمهم بالحكومة العالمية التي‬
‫يبشرون بهف فففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففا‬
‫ انهارت الشيوعيففة فففي معاقلهففا بعففد قرابففة السففبعين عاما ً مففن قيام‬‫الحكفم الشيوعفي وبعفد أربعيفن عاما ً مفن تطفبيق أفكارهفا ففي أوروبفا‬
‫الشرقية وأعلن كبار المسؤولين في التحاد السوفيتي قبل تفككه أن‬
‫الكثيفر مفن المبادئ الماركسفية لم تعفد صفالحة للبقاء وليفس بمقدورهفا‬
‫أن تواجففه مشاكففل ومتطلبات العصففر المففر الذي تسففبب فففي تخلف‬
‫البلدان التي تطبق هذا النظام عن مثيلتها الرأسمالية ‪ .‬وهكذا يتراجع‬
‫دعاة الفكفر المادي الشيوعفي عفن تطفبيقه لعدم واقعيتفه وتخلففه عفن‬
‫متابعة التطور الصناعي والعلمي وتسببه في تدهور الوضع القتصادي‬
‫وهدم العلقات الجتماعيفة وإشاعفة البؤس والحرمان والظلم والفسفاد‬
‫ومصففادمة الفطرة ومصففادرة الحريات ومحاربففة الديان ‪ .‬وقففد تأكففد‬
‫بوضوح بعد التطبيق لهذه الفترة الطويلة أن من عيوب الماركسية أنها‬
‫تمنففع الملكيففة الفرديففة وتحاربهففا وتلغففي الرث الشرعففي وهذا مخالف‬
‫للفطرة وطبائع الشياء ول تعطففي الحريففة للفرد فففي العمففل وناتففج‬
‫العمفل ول تقيفم العدالة الجتماعيفة بيفن أفراد المجتمفع وأن الشيوعفي‬
‫يعمفل لتحقيفق مصفلحته ولو هدم مصفالح الخريفن وينحصفر خوففه ففي‬
‫حدود رقابففة السففلطة وسففوط القانون وأن الماركسففية تهدم أسففاس‬
‫المجتمفففع وهفففو السفففرة فتقضفففي بذلك على العلقات الجتماعيفففة‬
‫ اقتنفع الجميفع بأنهفا نظريفة فاسفدة يسفتحيل تطبيقهفا حيفث تحمفل ففي‬‫ذاتها بذور فنائها وقد ظهر لمن مارسوها عدم واقعيتها وعدم إمكانية‬
‫تطبيقهففا ومففن أكففبر ناقدي الماركسففية مففن الماركسففيين أنفسففهم‬
‫الفيلسوف المريكي أريخ مزوم في كتابه المجتمع السليم ‪ ،‬ومن غير‬
‫الماركسففيين كارل بوبر صففاحب كتاب المجتمففع المفتوح ‪ ،‬وغيرهمففا ‪،‬‬
‫يجيففء جورباتشوف فففي كتابففه البيروسففتريكا أو إعادة البناء ليفضففح‬
‫عيوب تطبيق الشيوعية في التحاد السوفيتي وتبين بعد انهيارها أنها‬
‫لم تفلح فففي القضاء على القوميات المتنافرة بففل زادتهففا اشتعال ً ولم‬
‫تسفمح بقدر ولو ضئيفل مفن الحريفة بفل عمدت دائما ً إلى سفياسة الظلم‬
‫والقمفع والنففي والقتفل وحولت أتباعهفا إلى قطيفع مفن البشفر ‪ .‬وهكذا‬
‫باءت جميفع نبوءات كارل ماركفس بالفشفل وأصفبح مصفير النظريفة إلى‬
‫مزبلة التاريففففخ ‪ ،‬ثففففم انتهففففى المففففر بتفكففففك التحاد السففففوفيتي‬
‫وكل هذا بعد ان اتمت اهدافها التى وجدت من اجلها فى القضاء على‬
‫المسيحيه والسلم ولو شكليا وهو اهم اهداف هذا اللعين ‪ .....‬ظهرت‬
‫فجاة وبدون مقدمات للعالم انهففا فاشله ومتخلفففه بكففل بسففاطه ‪.....‬‬
‫اتدرون لماذا ‪....‬؟؟؟؟؟ لن النظام العالمففى الجديففد اصففبح جاهزا ولم‬
‫يعففد هناك حاجففه لوجود نظام اخففر نفففذ ماخطففط له واصففبحت الدول‬
‫الشيوعيه والشتراكيه جاهزة بشعوبها وحكوماتها لستقبال ودعم هذا‬
‫النظام المنقفذ لهفا ‪ ......‬بزاعمفة مفن اميركفا ‪ ....‬وامريكفا مفن يتزعمهفا‬
‫اليهود ‪ ..‬واليهود من يتزعمهم ‪....‬‬

‫ماسونية الدجال‬
‫يعتقمد البعمض ان لم يكمن الغالبيمه ان الماسمونيه تعتممد المنهمج اليهودى فمى الحمط ممن شأن الخالق سمبحانه‬
‫وتعالى ‪ ,‬كذلك الماسمون يسمتخدمون للخالق سمبحانه وتعالى تعمبيرا غامضما همو مهندس الكون العظمم و فمي‬
‫هذا التعبير إنكار واضح لخلق ال تعالى المخلوقات من العدم ‪ .‬فالمهندس ليس سوى بان من مواد متوفره ‪.‬‬
‫وقولهم العظم يفيد وكأن العمل تم من قبل مجموعه كان هو أعظمها ! ولكن الحقيقه التى يجب ان يعلمها‬
‫الجميمع همى يردد الماسمونيون كثيرًا كلممة " المهندس العظمم للكون " ويفهمهما البعمض على أنهمم يشيرون‬
‫بهمما إلى ال سممبحانه وتعالى والحقيقممة أنهممم يعنون " حيراممما "و هوالمسمميح الدجال بعينممه إذ هممو مهندس‬
‫الهيكل وهذا هو الكون في نظرهم ‪ .‬اعاذنا ال من فتنه‬
‫الفكار والمعتقدات‬
‫· يكفرون بال ورسله وكتبه وبكل الغيبيات ويعتبرون ذلك خزعبلت وخرافات ‪.‬‬
‫· يعملون على تقويض الديان ‪.‬‬
‫· العمل على إسقاط الحكومات الشرعية وإلغاء أنظمة الحكم الوطنية في البلد المختلفة والسيطرة عليها ‪.‬‬
‫· إباحة الجنس واستعمال المرأة كوسيلة للسيطرة ‪.‬‬
‫· العمل على تقسيم غير اليهود إلى أمم متنابذة تتصارع بشكل دائم ‪.‬‬
‫· تسليح هذه الطراف وتدبير حوادث لتشابكها ‪.‬‬
‫· بث سموم النمزاع داخل البلد الواحد وإحياء روح القليات الطائفية العنصرية ‪.‬‬
‫· تهديم المبادئ الخلقية والفكرية والدينية ونشر الفوضى ولنحلل والرهاب واللحاد ‪.‬‬
‫· استعمال الرشوة بالمال والجنمس مع الجميمع وخاصمة ذوي المناصمب الحساسة لضمهم لخدمة الماسونية‬
‫والغايمممممممممممممممممممممممممممممممة عندهمممممممممممممممممممممممممممممممم تمممممممممممممممممممممممممممممممبرر الوسممممممممممممممممممممممممممممممميلة ‪.‬‬
‫· إحاطة الشخص الذي يقع في حبائلهم بالشباك من كل جانب لحكام السيطرة عليه وتيسيره كما يريدون‬
‫ولينفذ صاغراً كل أوامرهم ‪.‬‬
‫· الشخمص الذي يلبمي رغبتهمم فمي النضمام إليهمم يشترطون عليمه التجرد ممن كمل رابمط دينمي أو أخلقي أو‬
‫وطني وأن يجعل ولءه خالصاً للماسونية ‪.‬‬
‫· إذا تململ الشخص أو عارض في شيء تدبر له فضيحة كبرى وقد يكون مصيره القتل ‪.‬‬
‫· كل شخص استفادوا منه ولم تعد لهم به حاجة يعملون على التخلص منه بأية وسيلة ممكنة ‪.‬‬
‫· العمل على السيطرة على رؤساء الدول لضمان تنفيذ أهدافهم التدميرية ‪.‬‬
‫· السيطرة على الشخصيات البارزة في مختلف الختصاصات لتكون أعمالهم متكاملة ‪.‬‬
‫· السيطرة على أجهزة الدعاية والصحافة والنشر والعلم واستخدامها كسلح فتاك شديد الفاعلية ‪.‬‬
‫· بمث الخبار المختلفمة والباطيمل والدسمائس الكاذبمة حتمى تصمبح كأنهما حقائق لتحويمل عقول الجماهيمر‬
‫وطممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممس الحقائق أمامهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم‬
‫· دعوة الشباب والشابات إلى النغماس في الرذيلة وتوفير أسبابها لهم وإباحة التصال بالمحارم وتوهين‬
‫العلقات الزوجية وتحطيم الرباط السري ‪.‬‬
‫· الدعوة إلى العقم الختياري وتحديد النسل لدى المسلمين ‪.‬‬
‫السميطرة على المنظمات الدوليمة بترؤسمها ممن قبمل أحمد الماسمونيين كمنظممة الممم المتحدة للتربيمة والعلوم‬
‫والثقافة ومنظمات الرصاد الدولية ‪ ،‬ومنظمات الطلبة والشباب والشابات في العالم ‪.‬‬
‫درجات الماسونيه‬
‫‪ -1‬العمي الصغار والمقصود بهم المبتدئون من الماسونيين‬
‫‪ . -2‬الماسونية الرمزية العامة‬
‫وهذه تتظاهممر بأنهمما جمعيممة خيريممة تدعممو إلى الخاء‪ ،‬ويرتقممي أتباعهمما فممي درجاتهمما وأعلهمما (‪ )33‬بعممد‬
‫امتحانات ومراسمم مختلفمة ودقيقمة ورهيبمة‪ ،‬وشعارهما الحيّة الرمزيمة المثلثمة الرؤوس‪ ،‬وتسمعى الماسمونية‬
‫الرمزيمة إلى أن تضمم إلى عضويتهما رؤسماء الدول والوزراء وكبار الشخصميات فمي البلد التمي تسمتهدفها‬
‫لتحقممممممممق مممممممممن خللهممممممممم مآربهمممممممما وتسممممممممهل لهممممممممم مآربهممممممممم أيضاً كتشرشممممممممل وبلفور‬
‫‪-3‬الماسونية المللوكية‬

‫وهمي امتداد للماسمونية الولى (الرمزيمة) إل أنهما تؤكمد ولءهما لليهود والتوراة‪ ،‬وتهدف مباشرة إلى العممل‬
‫لقيام دولة إسمرائيل وبناء هيكمل سمليمان فمي القدس وهمي تعممل فمي أوسماط اليهود الخلّص‪.‬وهؤل يشكلون‬
‫الطبقة المنفذه للتعليمات العليا من الدجال واتباعه وليمنحون شرف لقاءه او حضور اجتماعتهم‬
‫‪-4‬الماسونية الكونية (الحمراء)؟‬
‫وهذه ل تعرف إل فمممي خاصمممة اليهود‪ ،‬وهدفهممما إقاممممة الشيوعيمممة اللحاديمممة العالميمممة وإثارة الفوضمممى‬
‫والضطرابات فمي العالم‪ ،‬تمهيداً لقيام الدولة اليهوديمة التمي يسممونها (مملكمة إسمرائيل العظممى)‪ .‬وهمي قممة‬
‫الطبقات ‪ ،‬وكمل أفرادهما يهود ‪ ،‬وهمم أحاد ‪ ،‬وهمو فوق الباطرة والملوك والرؤسماء لنهمم يتحكمون فيهمم ‪،‬‬
‫وكل زعماء الصهيونية من الماسونية الكونية كهرتزل ‪ ،‬وهم الذين يخططون للعالم لصالح اليهود ‪ .‬وهؤل‬
‫هممم اعوان الدجال وخاصممته وليممس لهذا النوع غيممر مركممز (محفممل) واحممد مقره (نيويورك) بأمريكمما‪ ،‬ول‬
‫يستطيع دخوله إل نفر قليل من أقطاب اليهود إذ ل يعرفه سواهم‬
‫طقوس النضمام للماسونيه‬
‫يتم قبول العضو الجديد في جو مرعب مخيف وغريب حيث يقاد إلى الرئيس معصوب العينين وما أن يؤدي‬
‫يميمن حفمظ السمر ويفتمح عينيمه حتمى يفاجمأ بسميوف مسملولة حول عنقمه وبيمن يديمه كتاب العهمد القديمم وممن‬
‫حوله غرفة شبه مظلمة فيها جماجم بشرية وأدوات هندسية مصنوعة من خشب … وكل ذلك لبث المهابة‬
‫في نفس العضو الجديد ‪ ..‬وهذا تقليد يطبق فى الفئات الماسونيه الصغيره ‪ ...‬وقد اخذ من نفس التقليد الذى‬
‫يطبمق عنمد ترقيمة العضاء الكبار والسمماح لهمم بلقاء عدوال اللعيمن الدجال ي كمما قال بعمض المؤرخيمن "‬
‫آلة صميد بيمد اليهوديمة يصمرعون بهما السماسة ويخدعون عمن طريقهما الممم والشعوب الجاهلة`` ؟ تشترط‬
‫الماسمونية على ممن يلتحمق بهما التخلي عمن كمل رابطمة دينيمة أو وطنيمة أو عرقيمة ويسملم قياده لهما وحدهما ‪.‬‬
‫· حقائق الماسمونية ل تكشمف لتباعهما إل بالتدريمج حيمن يرتقون ممن مرتبمة إلى مرتبمة وعدد المراتمب ثلث‬
‫وثلثون ‪.‬‬
‫· يحمممل كممل ماسمموني فممي العالم فرجارا صممغيراً وزاويممة لنهممما شعار الماسممونية منممذ أن كانمما الداتيممن‬
‫السماسيتين اللتيمن بنمى بهمما سمليمان الهيكمل المقدس بالقدس ‪ ....‬هذا حسمب اعتقادهمم همم وماغرسمه فيهمم‬
‫الدجال اللعين اما الحقيقه ‪ ...‬فقد تحدثنا عنها سابقا باسهاب فى سبب اختياره لهذا الشعار اللعين‬
‫وسائلها ومخططاتها‬
‫ان هذه الهداف والوسائل هى ماوضعه الدجال واعوانه وكانت الثورة الفرنسيه والشيوعيه ووغيرها مما‬
‫تحدثنما عنمه ‪ ..‬وصمول الى العولممه الميركيمه والتمى طبقمت فى اميركما وتشربهما المجتممع الميركمى ونفمذ فيمه‬
‫كمل ماخطمط له ومنهما خرجمت الى العالم ‪......‬وإن ممن أهمم الوسمائل والمخططات التمي تسملكها الماسمونية فمي‬
‫تحقيق أهدافها والتي أعلنتها في محافلها ومؤتمراتها ونشراتها أكثر من مرة على مرأى ومسمع من العالم‬
‫ما يلي‬
‫و ‪ - 1‬تجنيممد الشباب – فممي كممل العالم‪ -‬لخدمممة مصممالح اليهود‪ ،‬وذلك بتوفيممر أسممباب اللهممو والعبممث لهممم‬
‫والنغماس فممي الشهوات مممن خلل نشاطات الجمعيات الرياضيممة والموسمميقية واسممتغلل وسممائل النشممر‬
‫والعلم ودور اللهو‪ ،‬والخمر‪ ،‬ونشر المخدرات‪ ،‬وبيوت الدعارة‪ . .‬الخ‬
‫ب ‪-2‬الدخول في الحزاب السياسية لتسيير التجاهات السياسية في العالم حسب المصالح اليهودية‪ ،‬أو على‬
‫القل لتضمن عدم مقاومتها لليهود‪ ،‬أو اعتراض مصالحهم‬
‫ب ‪ -3‬تأسمميس وتشجيممع النظريات والتجاهات والجمعيات التممي تنادي بالحريممة لنهمما أسممرع وسمميلة لنشممر‬
‫الفوضى الخلقية‪ ،‬وتقويض البناء السري والعائلي للمم‬
‫ب ‪ -4‬تأسمميس وتشجيممع النظريات والتجاهات والجمعيات التممي تسمماعد على تقويممض البناء القتصممادي‬
‫العالمي‪ ،‬سواء أكانت رأسمالية ربوية أم اشتراكية شيوعية‬
‫ب ‪ -5‬اجتذاب أكبر عدد ممكن من التباع للنتماء للمحافل والوقوع في شباكها خاصة أولئك النفعيين الذين‬
‫يحبون الكراسمي والتسملط‪ .‬وتكثيمف العممل فمي أوسماط المفكريمن والدباء ممن ذوي الميول الفوضويمة وكذلك‬
‫أصحاب التأثير القوي في مجتمعاتهم من كبار الساسة والوزراء والتجار ورجال الصحافة والفن ونحوهم‬
‫وعليهمممم إذا انضموا للمحافمممل‪ ،‬أن يسمممتلهموا الفكار والتعليمات الماسمممونية‪ ،‬وإل فهمممم مهددون بالغتيال‬
‫والسحق‪ .‬وللماسونية أساليب إجرامية للقضاء على من يحاول كشف أسرارها أو التمرد على تعاليمها مهما‬

‫كانت منزلته‪ ،‬ومع ذلك فقد خاب كيدهم في كثير من البلد وكشف أمرهم كما حدث أخيراً في فضيحة المحفل‬
‫اليطالي الذي ثبمت أنمه كان وراء كثيمر ممن نشاطات الفسماد والتخريمب وأن شخصميات سمياسية كمبيرة كانمت‬
‫منضمة إليه‪ .‬وكما كتب كثيرون ممن كانوا ماسونيين كتبًا كشفوا فيها كثيرا من أسرارها وأساليبها‪ ،‬إل أنها‬
‫أصمبحت تظهمر فمي صمور متعددة وراء واجهات مختلفمة اجتماعيمة وسمياسية وفكريمة واقتصمادية وممن هذه‬
‫الواجهات جمعيات ونواد متعددة السماء‬
‫اشهر الجمعيات والنوادى الماسونيه‬
‫ جمعية (بناي برث) ؟‬‫(‪)B'nai Brith‬‬
‫أي (أبناء العهمد) وقمد أسمست هذه الجمعيمة سمنة ‪ 1834‬بالتاريمخ النصمراني فمي نيويورك أمريكما ‪ ،‬وتمارس‬
‫نشاطات ظاهرية طابعها اجتماعي خيري وهو الدفاع عن اليهود المستضعفين أو المضطهدين بينما هي في‬
‫حقيقتها فرع للماسونية العالمية تعمل على تقويض الدين والخلق والنظم‬
‫نوادي اللَيونز العالمية‬
‫‪Lions International Clubs‬‬
‫ومعنمى الليونمز السمود جممع أسمد وهمي نواد ماسمونية مركزهما أمريكما‪ ،‬وهمي ترتبمط بجمعيمة (بناي برث)‬
‫السابقة‪ .‬ولهذه النوادي عملء سريون في جميع أنحاء العالم‬
‫نوادي الروتاري‬
‫(‪)Rotary Clubs‬‬
‫وهمي نواد فمي ظاهرهما الرحممة وفمي باطنهما العذاب وقمد أسمست سمنة (‪ )1905‬بالتاريمخ النصمراني على يمد‬
‫المحامي (بول هارس) في شيكاغو في أمريكا ثم امتدت إلى جميع أنحاء العالم‪ ،‬وهي واجهة خادعة تخفي‬
‫وراءها أهداف اليهودية في تدمير القوى المسيطرة على العالم ومن ثم التحكم فيه بما يمليه الحقد اليهودي‬
‫السود‬
‫أهداف الماسونية في العصر الحاضر‬
‫سمبق أن ذكرنما أن الماسمونية مؤسمسة يهوديمة عالميمة تخدم المصمالح الكمبرى لليهود‪ ...‬ويتراسمها الدجال‬
‫اللعين تمهيدا لتنفيذ اهدافها وحكم العالم ‪..‬واهدافها على النحو التالي‬
‫‪..‬و ‪ - 1‬تأسميس جمهوريات عالميمة ل دينيمة‪ :‬تكون تحمت تحكمم اليهود ليسمهل تقويضهما عندمما يحيمن موعمد‬
‫قيام (إسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممرائيل الكممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممبرى)؟‬
‫ب ‪ -2‬محاربمة الديان القائممة‪( :‬غيمر اليهوديمة) وتشجيمع وحمايمة الدول اللحاديمة‪ ،‬ويقصمدون بالديان هنما‬
‫السلم والنصرانية فحسب‪ ،‬أما الديانات الخرى فهم ل يأبهون بها‬
‫ب ‪ -3‬والهدف النهائي‪ :‬إقاممة دولة إسمرائيل الكمبرى (مملكة إسرائيل العظممى) وتتويمج ملك لليهود ( الدجال‬
‫المنتظر)في القدس يكون من نسل داود ثم التحكم بالعالم وتسخيره لما يسمونه (شعب ال المختار) اليهود‬
‫النتيجة ‪ ..‬والفتاوى في ماسونية الدجال‬
‫أن الماسفونية تعادي الديان جميعا ً ‪ ،‬وتسفعى لتفكيفك الروابفط الدينيفة ‪،‬‬
‫وهفففز أركان المجتمعات النسفففانية ‪ ،‬وتشجفففع على التفلت مفففن كفففل‬
‫الشرائع والنظفم والقوانيفن ‪ .‬وهفى منظمفة اوجدهفا وسفاهم بتاسفيسها‬
‫كمففا ذكرنففا عدوالله الدجال ويتراسففها ويحكففم العالم مففن خللهففا فففى‬
‫الخفاء وينففذ ويديفر حكماء صفهيون ربمفا البعفض يتسفال مالفرق بيفن‬
‫اليهود والصففهيونيه وسففوف ناتففى لذلك المور فففى الظاهففر لتحقيففق‬
‫أغراض التلمود وبروتوكولتهم التى وضعها رئيسهم الدجال ‪ ،‬وطابعها‬
‫التلون والتخفي وراء الشعارات البراقة ‪ ،‬ومن والهم أو انتسب إليهم‬
‫من المسلمين فهو ضال أو منحرف أو كافر ‪ ،‬حسب درجة ركونه إليهم‬
‫‪ .‬وفى ذلك فتوى نتطرق اليها عموما منة كل ماسبق نصل الى ان‬
‫‪....‬و ‪ -1 -‬أن الماسففونية منظمففة سففرية تخفففي تنظيمهففا تارة وتعلنففه‬
‫تارة ‪ ،‬بحسب ظروف الزمان والمكان ويتراسها ويسيطر عليها الدجال‬

‫اللعين ‪ ،‬ولكن مبادئها الحقيقية التي تقوم عليها هي سرية في جميع‬
‫الحوال محجوب علمهففا حتففى على أعضائهففا إل خواص الخواص الذيففن‬
‫يصلون بالتجارب العديدة إلى مراتب عليا فيها‬
‫ب ‪ -2‬أنها تبني صلة أعضائها بعضهم ببعض في جميع بقاع الرض على‬
‫أ ساس ظاهري للتمو يه على المغفلين و هو الخاء والن ساني المزعوم‬
‫بيففن جميففع الداخليففن فففي تنظيمهففا دون تمييففز بيففن مختلف العقائد‬
‫والنحل والمذاهب‬
‫ب ‪ -3‬أنهففا تجذب الشخاص إليهففا ممففن يهمهففا ضمهففم إلى تنظيمهففا‬
‫بطريفق الغراء بالمنفعفة الشخصفية ‪ ،‬على أسفاس أن كفل أخ ماسفوني‬
‫مجنفد ففي عون كفل أخ ماسفوني آخفر ‪ ،‬ففي أي بقعفة مفن بقاع الرض ‪،‬‬
‫يعينه في حاجاته وأهدافه ومشكلته ‪ ،‬ويؤيده في الهداف إذا كان من‬
‫ذوي الطموح السفياسي ويعينفه إذا وقفع ففي مأزق مفن المآزق أيفا كان‬
‫على أساس معاونته في الحق ل الباطل ‪ .‬وهذا أعظم إغراء تصطاد به‬
‫الناس من مختلف المراكز الجتماعية وتأخذ منهم اشتراكات مالية‬
‫ب ‪ -4‬إن الدخول فيفه يقوم على أسفاس احتفال بانتسفاب عضفو جديفد‬
‫تحت مراسم وأشكال رمزية إرهابية لرهاب العضو إذا خالف تعليماتها‬
‫والوامفر التفي تصفدر إليفه بطريفق التسفلسل ففي الرتبفة ‪ .......‬ابتدا مفن‬
‫الدجال على راس الهرم‬
‫ً‬
‫ب ‪ -5‬أن العضاء المغفليفففن يتركون أحرارا ففففي ممارسفففة عباداتهفففم‬
‫الدينية وتستفيد من توجيههم وتكليفهم في الحدود التي يصلحون لها‬
‫ويبقون ففي مراتفب دنيفا ‪ ،‬أمفا الملحدة أو المسفتعدون لللحاد فترتقفي‬
‫مراتبهفم تدريجيا ً ففي ضوء التجارب والمتحانات المتكررة للعضفو على‬
‫حسفففففب اسفففففتعدادهم لخدمفففففة مخططاتهفففففا ومبادئهفففففا الخطيرة‬
‫ب ‪ -6‬أنهفا ذات أهداف سفياسية ولهفا ففي معظفم النقلبات السفياسية‬
‫والعسكرية والتغييرات الخطيرة ضلع وأصابع ظاهرة أو خفية‬
‫ب ‪ -7‬أنهفا ففي أصفلها وأسفاس تنظيمهفا يهوديفة الجذور ويهوديفة الدارة‬
‫العليففففففففففا والعالميففففففففففة السففففففففففرية وصففففففففففهيونية النشاط‬
‫ب ‪ -8‬أنهفا ففي أهدافهفا الحقيقفة السفرية ضفد الديان جميعهفا لتهديمهفا‬
‫بصفففففففورة عامفففففففة وتهديفففففففم السفففففففلم بصففففففففة خاصفففففففة‬
‫ب ‪ -9‬أنهفا تحرص على اختيار المنتسفبين إليهفا مفن ذوي المكانفة الماليفة‬
‫أو السفياسية أو الجتماعيفة أو العلميفة أو أيفة مكانفة يمكفن أن تسفتغل‬
‫نفوذا لصفحابها ففي مجتمعاتهفم ‪ ،‬ول يهمهفا انتسفاب مفن ليفس لهفم‬
‫مكانففة يمكففن اسففتغللها ‪ ،‬ولذلك تحرص كففل الحرص على ضففم الملوك‬
‫ولرؤسففففففففففففففاء وكبار موظفففففففففففففففي الدولة ونحوهففففففففففففففم‬
‫ب ‪ -10‬أنهفا ذات فروع تأخفذ أسفماء أخرى تمويها ً وتحويل ً للنظار لكفي‬
‫تسففتطيع ممارسففة نشاطاتهففا تحففت السففماء إذا لقيففت مقاومففة لسففم‬
‫الماسونية في محيط ما ‪ ،‬وتلك الفروع المستورة بأسماء مختلفة من‬
‫أبرزهففففا منظمففففة الروتاري والليونففففز ‪ .‬إلى غيففففر ذلك مففففن المبادئ‬
‫والنشاطات الخبيثففة التففي تتنافففى كليا ً مففع قواعففد السففلم وتناقضففه‬
‫مناقضة كلية‬
‫ولن يمنعهففم مففن تحقيففق أهدافهففم إل الله ثففم يقظففة المسففلمين‬
‫وتمسكهم بدينهم واعتصامهم بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه‬

‫وسفلم واجتماعهفم تحفت رايفة التوحيفد وعلم الجهاد ففي سفبيل الله كمفا‬
‫كانوا فيما مضى يوم هزموا اليهود وأذلوهم‬
‫الماسونيه من وجهة نظر السلم‬
‫ً‬
‫وقد أصدرت لجنة الفتوى بالزهر بيانا بشأن الماسونية والندية التابعة‬
‫لهفففففففففففففا مثفففففففففففففل الليونفففففففففففففز والروتاري جاء فيفففففففففففففه‬
‫" يحرم على المسفلمين أن ينتسفبوا لنديفة هذا شأنهفا وواجفب المسفلم‬
‫أل يكون إمعفة ي سير وراء كفل داع وناد بل واج به أن يمت ثل لمفر ر سول‬
‫الله صفلى الله عليفه وسفلم حيفث يقول ‪ " :‬ل يكفن أحدكفم إمعفة يقول ‪:‬‬
‫إن أحسفن الناس أحسفنت وإن أسفاءوا أسفأت ولكفن وطنوا أنفسفكم إن‬
‫أحسفن الناس أن تحسفنوا وإن أسفاءوا أن تجتنبوا إسفاءتهم "؟ وواجفب‬
‫المسفففلم أن يكون يقظا ً ل يغرر بفففه ‪ ،‬وأن يكون للمسفففلمين أنديتهفففم‬
‫الخاصفة بهفم ‪ ،‬ولهفا مقاصفدها وغاياتهفا العلنيفة ‪ ،‬فليفس ففي السفلم مفا‬
‫نخشاه ول مفففففففففففففففففففففففففففا نخفيفففففففففففففففففففففففففففه والله أعلم‬
‫رئيس الفتوى بالزهر‬
‫عبد الله المنشد‬
‫كما أصدر المجمع الفقهي التابع لرابطة العالم السلمي فتوى أخرى‬
‫جاء فيها‬
‫وقفد قام أعضاء المجمفع بدراسفة وافيفة عفن هذه المنظمفة الخطيرة ‪،‬‬
‫وطالع ما كتب عنها من قديم وجديد ‪ ،‬وما نشر من وثقائها فيما كتبه‬
‫ونشره أعضاؤهففا ‪ ،‬وبعففض أقطابهففا مففن مؤلفات ‪ ،‬ومففن مقالت فففي‬
‫المجلت التي تنطق باسمها‬
‫ وقد تبين للمجمع بصورة ل تقبل الريب من مجموع ما اطلع عليه من‬‫كتابات ونصفففففففففففففففففففففففففففففففففوص مفففففففففففففففففففففففففففففففففا يلي‬
‫ب ‪ -1‬أن الماسفونية منظمفة سفرية تخففي تنظيمهفا تارة وتعلنفه تارة ‪،‬‬
‫بحسفب ظروف الزمان والمكان ‪ ،‬ولكفن مبادئهفا الحقيقيفة التفي تقوم‬
‫عليها هي سرية في جم يع الحوال محجوب علم ها ح تى على أعضائها‬
‫إل خواص الخواص الذيففن يصففلون بالتجارب العديدة إلى مراتففب عليففا‬
‫فيها‬
‫ب ‪ -2‬أنها تبني صلة أعضائها بعضهم ببعض في جميع بقاع الرض على‬
‫أ ساس ظاهري للتمو يه على المغفلين و هو الخاء والن ساني المزعوم‬
‫بيففن جميففع الداخليففن فففي تنظيمهففا دون تمييففز بيففن مختلف العقائد‬
‫والنحففففففففففففففففففففففففففففففففففففل والمذاهففففففففففففففففففففففففففففففففففففب‬
‫ب ‪ -3‬أنهففا تجذب الشخاص إليهففا ممففن يهمهففا ضمهففم إلى تنظيمهففا‬
‫بطريفق الغراء بالمنفعفة الشخصفية ‪ ،‬على أسفاس أن كفل أخ ماسفوني‬
‫مجنفد ففي عون كفل أخ ماسفوني آخفر ‪ ،‬ففي أي بقعفة مفن بقاع الرض ‪،‬‬
‫يعينه في حاجاته وأهدافه ومشكلته ‪ ،‬ويؤيده في الهداف إذا كان من‬
‫ذوي الطموح السفياسي ويعينفه إذا وقفع ففي مأزق مفن المآزق أيفا كان‬
‫على أساس معاونته في الحق ل الباطل ‪ .‬وهذا أعظم إغراء تصطاد به‬
‫الناس مففن مختلف المراكففز الجتماعيففة وتأخففذ منهففم اشتراكات ماليففة‬
‫ذات بال‬

‫ب ‪ -4‬إن الدخول فيفه يقوم على أسفاس احتفال بانتسفاب عضفو جديفد‬
‫تحت مراسم وأشكال رمزية إرهابية لرهاب العضو إذا خالف تعليماتها‬
‫والوامفففر التفففي تصفففدر إليفففه بطريفففق التسفففلسل ففففي الرتبفففة‬
‫ب ‪ -5‬أن العضاء المغفليفففن يتركون أحرارا ً ففففي ممارسفففة عباداتهفففم‬
‫الدينية وتستفيد من توجيههم وتكليفهم في الحدود التي يصلحون لها‬
‫ويبقون ففي مراتفب دنيفا ‪ ،‬أمفا الملحدة أو المسفتعدون لللحاد فترتقفي‬
‫مراتبهفم تدريجيا ً ففي ضوء التجارب والمتحانات المتكررة للعضفو على‬
‫حسفففففب اسفففففتعدادهم لخدمفففففة مخططاتهفففففا ومبادئهفففففا الخطيرة‬
‫ب ‪ -6‬أنهفا ذات أهداف سفياسية ولهفا ففي معظفم النقلبات السفياسية‬
‫والعسكرية والتغييرات الخطيرة ضلع وأصابع ظاهرة أو خفية‬
‫ب ‪ -7‬أنهفا ففي أصفلها وأسفاس تنظيمهفا يهوديفة الجذور ويهوديفة الدارة‬
‫العليففففففففففا والعالميففففففففففة السففففففففففرية وصففففففففففهيونية النشاط‬
‫ب ‪ -8‬أنهفا ففي أهدافهفا الحقيقفة السفرية ضفد الديان جميعهفا لتهديمهفا‬
‫بصفففففففورة عامفففففففة وتهديفففففففم السفففففففلم بصففففففففة خاصفففففففة‬
‫ب ‪ -9‬أنهفا تحرص على اختيار المنتسفبين إليهفا مفن ذوي المكانفة الماليفة‬
‫أو السفياسية أو الجتماعيفة أو العلميفة أو أيفة مكانفة يمكفن أن تسفتغل‬
‫نفوذا ً لصفحابها ففي مجتمعاتهفم ‪ ،‬ول يهمهفا انتسفاب مفن ليفس لهفم‬
‫مكانففة يمكففن اسففتغللها ‪ ،‬ولذلك تحرص كففل الحرص على ضففم الملوك‬
‫ولرؤسففففففففففففففاء وكبار موظفففففففففففففففي الدولة ونحوهففففففففففففففم‬
‫ب ‪ -10‬أنهفا ذات فروع تأخفذ أسفماء أخرى تمويها ً وتحويل ً للنظار لكفي‬
‫تسففتطيع ممارسففة نشاطاتهففا تحففت السففماء إذا لقيففت مقاومففة لسففم‬
‫الماسونية في محيط ما ‪ ،‬وتلك الفروع المستورة بأسماء مختلفة من‬
‫أبرزهففففا منظمففففة الروتاري والليونففففز ‪ .‬إلى غيففففر ذلك مففففن المبادئ‬
‫والنشاطات الخبيثففة التففي تتنافففى كليا ً مففع قواعففد السففلم وتناقضففه‬
‫مناقضة كلية‬
‫وقد تبين للمجمع بصورة واضحة العلقة الوثيقة للماسونية باليهودية‬
‫الصهيونية العالمية ‪ ،‬وبذلك استطاعت أن تسيطر على نشاطات كثيرة‬
‫مففن المسففؤولين فففي البلد العربيففة وغيرهففا ‪ ،‬فففي موضوع قضيففة‬
‫فلسفطين ‪ ،‬وتحول بينهفم وبيفن كثيفر مفن واجباتهفم ففي هذه القضيفة‬
‫المصففففيرية العظمففففى ‪ ،‬لمصففففلحة اليهود والصففففهيونية العالميففففة‬
‫لذلك ولكثيفر مفن المعلومات الخرى التفصفيلية عفن نشاط الماسفونية‬
‫وخطورتها العظمى وتلبيساتها الخبيثة وأهدافها الماكرة يقرر المجمع‬
‫الفقهفي اعتبار الماسفونية مفن أخطفر المنظمات الهدامفة على السفلم‬
‫والمسفلمين وأن مفن ينتسفب إليهفا على علم بحقيقتهفا وأهدافهفا فهفو‬
‫كاففففففففففففففففففففففر بالسفففففففففففففففففففففلم مجانفففففففففففففففففففففب أهله‬
‫الرئيس ‪ :‬عبد الله بن حميد ‪ -‬رئيس مجلس القضاء العلى في المملكة‬
‫العربيفففففففففففففففففففففففففففففففففففففة السفففففففففففففففففففففففففففففففففففففعودية‬
‫نائب الرئيفففس ‪ :‬محمفففد علي الحركان ‪ -‬الميفففن العام لرابطفففة العالم‬
‫السففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففلمي‬
‫العضاء ‪ :‬عبد العزيز بن عبد الله بن باز ‪ -‬الرئيس العام لدارة البحوث‬
‫العلمية والفتاء ‪ ،‬محمد محمود الصواف‬
‫الصهيونيه والماسونيه‬

‫لحقيقه الموسس واحد والهدف واحد ‪ .....‬والعضاء هم نفسهم ‪...‬فالصهيونيه هى الفرع المسيطر المتغلغل‬
‫فممى المسمميحيه ‪....‬فقممد كانممت نتيمممجة الحركممة البمممروتستانتيمة والتغلغممل التوراتممي فيمممها هممي ظهور فكرة‬
‫الصهيونية النصرانية قبل فكرة الصمهيونية اليهودية وتبنيها لفكرة عودة اليهود إلى فلسطين تمهيدًا لعودة‬
‫المسمميح التمي كان بعضهمم يظمن أنهما سمتكون بدايمة هذا القرن الميلدي كمما أشرنما وأبرز رجال هذه الحركمة‬
‫في أمريكا هو (بلكستون ) الذي تحتفل الدولة اليهودية بذكراه‪ ،‬وهو ليس يمهوديًا بل بروتستمانتي ولد عام‬
‫‪ 1841‬ودعا إلى الحركمة الصهيونية قبل هرتزل بزمن وذلك في كمتابه المسمى (( عيسى قادم )) وقد ترجم‬
‫إلى أكثمر ممن ‪ 48‬لغمة منهما العبريمة وطبمع عدة طبعات وطبمع منمه أكثمر ممن مليون نسمخة وكان أوسمع الكتمب‬
‫انتشارا في القرن التاسع عشر في الغرب‬
‫والصممهيونية اليهوديممة‪ :‬حركممة دينيممة سممياسية معلنممة تخدم اليهود بطريممق مباشممر فهممي الجهاز التنفيذي‬
‫الشرعممممممممممممممممممممممممممممي والرسمممممممممممممممممممممممممممممي لليهوديممممممممممممممممممممممممممممة العالميممممممممممممممممممممممممممممة‬
‫ان الصمهيونية كماذكرنما همى فرع الماسمونية وليسمت وليدة هذا العصمر فقمد مرت بمراحمل كثيرة منمذ القرون‬
‫الولى قبمل ظهور المسميحية وبعدهما وقبمل ظهور السملم وبعدهكمما سمبق واشرنما ‪ ،‬وكانمت مراحلهما الولى‬
‫مهمتهما تحريمض اليهود خاصمةعلى النتفاض والعودة إلى أرض فلسمطين وبناء هيكمل سمليمان ‪ ،‬وتأسميس‬
‫مملكة إسرائيل الكبرى ‪ ،‬وحمموك المؤامرات والمكائد ضد المم والشعوب الخرى‬
‫اما الصهيونية الحديثة ‪ :‬فقد بدأت نواتها الولى عام ‪1806‬م حين اجتمع المجلس العلى لليهود بدعوة من‬
‫نابليون الماسمونى اللعيمن لسمتغلل أطماع اليهود وتحريضهمم على مسماعدته ثمم حركمة ( هرتزل ) اليهودي‬
‫التي تمخضت عن المؤتمر اليهودي العالمي في (بال) بسويسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممرا عام ‪1897‬م والذي‬
‫قرر فيمه إقطاب اليهود مايسممى بروتوكلت حكماء صمهيون وهمو المخطمط اليهودي الجديمد للسمتيلء على‬
‫العالم وممن هذا المؤتممر انبثقمت المنظممة الصمهيونية الحديثمة وسموف نممر على هذه البرتكولت بايجاز وان‬
‫كنمت تحدثمت عنهما سمابقا بايجاز على مما اذكمر عمومما ‪..‬قلنما يعرف العالم كتابما ً اثار ضجمه اكمبر ممن الضجمه‬
‫التمي اثارهما كتاب ( بروتوكولت حكماء صمهيون ) ولم تكمن الراء متناقضمه فمي كتاب اكثمر ممما همي فمي هذا‬
‫الكتاب فقممد اختلف الناس فممي صممحتها واصمملها وواضعيممه‪....‬حتممى ان هنري فورد ( الجممد ) صمماحب كتاب‬
‫اليهودي العالمي تهرب عندما سئل فى ‪ 17‬فبراير عام ‪ 1921‬م فى لقاء اجرته معه ( النيويورك ورلد ) من‬
‫الجابه الصريحه على صحتها فقال ان الكلم الوحيد الذي احب ان اعلق به على هذه البروتوكولت هو ان‬
‫هذه البروتوكولت قد تنبأت تماما ً لما يجري اليوم يبلغ عمرها ست عشر سنه ( زمن اجراء المقابله معه )‬
‫وقد طابقت بروحيتها كليا ً جميع التغييرات والوضاع العالميه التي حدثت اليوم ‪ ..‬وما تزال كذلك حتى هذه‬
‫الساعه ‪ .....‬ويقول الجنرال وليام جاى كار بعد ذلك باربعه وثلثين سنه ( لقد مضى على عبارة < فورد >‬
‫هذه اربعمه وثلثون عامما وهمى ماتزال حتمى الن مطابقمه للواقمع الذى نعيشمه ‪ )....‬ولزالت المور كماهمى‬
‫تسمير حتمى اليوم ‪ .........‬المهمم عقمد الزعماء الماسمونيون الصمهيونيون ثلث وعشرون مؤتمرا ً منمذ سمنة‬
‫‪ 1897‬وكان آخرهما المؤتممر الذي انعقمد فمي القدس لول مره فمي ‪ 14‬اغسمطس ‪ 1951‬ليبحمث فمي الظاهمر‬
‫مسمألة الهجره الى اسمرائيل ومسمألة حدودهما وكان الغرض ممن هذه المؤتمرات جميعما ً همو دراسمة الخطمط‬
‫التمي تؤدي الى تأسميس مملكمة صمهيون العالميمه والتمي تعتمبر ممن اهمم اهداف بروتوكولتهمم ‪....‬اجتممع فمي‬
‫المؤتمر الخير ثلثمائة من اعتى حكماء صهيون كانمو يمثلون خمسين جمعيمه يهوديمه وقرروا في خطتهمم‬
‫السريه لستعباد العالم كله تحت تاج ملك من نسل داود‪....‬هو الدجال المتوج عندهم وذلك من خلل‬
‫القبض على زمام المور في العالم‬‫·اشاعة الفوضى والباحيه بين الشعوب‬
‫·تسليط المذاهب الفاسده والدعوات المنكره على عقول ابنائه‬
‫·تقويمض كمل دعائم الديمن والوطنيمه والخلق القويمم وهمى نفمس المبادئ الماسمونيه كيمف ل وهمم ‪...‬همم ؟؟؟‬
‫ان مخططات هؤلء المجرمون خطيره وسمريه للغايمه وممن المسمتحيل ان تعطمى لي شخمص ( طبعما ً هذا فمي‬
‫الماضي اما اليوم فهي منتشره ) ولكن كيف اصبحت اشهر من نار على علم ومترجمه لكل الغات هل تعمد‬
‫اليهود نشر هذه البروتوكولت واضهرو للناس على انها سريه وانها تسربت لكي يستفيدو من مبيعاتها او‬
‫انهما نوع ممن انواع الدعايمه لكمي يرغبوا الناس بأقتنائهما ويرهبوا ممن يريدون ارهابهمم عمل ً بلمثمل القائل‬
‫( خذه بلموت حتى يرضى بالحمى وهو حالنا اليوم ومايجرى خير دليل ) توقعات كثيره يمكن ان تطرأ على‬

‫ذهن كل شخص منا ولكن المعروف و المشهور في الكتب التاريخ هو قول متفق عليه وهو ماسبق واشرت‬
‫اليه انه يقال انه استطاعت غانية فرنسيه اثناء اجتماعها بزعيم من اكابر المرابين اليهودعمل ملك اليهود‬
‫المنتظمر فمي وكمر ممن اوكار الماسمونيه السمريه فمي فرنسما اختلس تلك البروتوكولت والفرار بهما وكان هذا‬
‫اليهودى عاد حامل هذه الوثائق مممن اجتماع خاص عقده رؤسمماء محافممل الشرق الكممبر فممى باريممس ‪....‬‬
‫وصملت هذه الوثائق الى (اليكمس نيقول نيفتمش ) كمبير جماعمة اعيان روسميا الشرقيمه فمي عهمد القيصمريه‬
‫والذي دفع بها الى العالم الروسي سيرجي نيلوس (وقد تحدثنا عن ذلك تفصيل وكيف ترجمت وماحصل من‬
‫احداث) الذي درسمها بدقمه وقارن بينهما وبيمن الحداث السمياسه الجاريمه يومئذ واسمتطاع ممن جراء ذلك ان‬
‫يتنبمممممممممأ بكثيمممممممممر ممممممممممن الحداث الخطيره التمممممممممي وقعمممممممممت بعمممممممممد ذلك بسمممممممممنوات مثمممممممممل‬
‫ا ‪-1‬لتنبممممؤ بسممممقوط الخلفممممه السمممملميه العثمانيممممه على ايدي اليهود قبممممل تأسمممميس دولة اسممممرائيل‬
‫ب ‪.2‬التنبؤ بأثارة حروب عالميه لول مره في التاريخ يخسر فيها الغالب والمغلوب معا ً ول يظفر بمغانمها‬
‫ال اليهود‬
‫ب ‪.3‬التنبممؤ بسممقوط الملكيات فممي اوربمما وقممد زالت الملكيات فعل ً فممي المانيمما والنمسمما ورومانيمما واسممبانيا‬
‫وايطاليم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫ب ‪.4‬التنبممؤ بنشممر الفتممن والقلقممل والزمات القتصمماديه دوليمما ً وبنيان القتصمماد على اسمماس الذهممب الذي‬
‫يحتكره اليهود‬
‫وغيمر ذلك ممن التنبؤات كثيره وهمو مما اكدتمه الحداث عمبر السمنين التمي تلت عصمر العالم اروسمي سميرجي‬
‫نيلوس مثمل سمقوط روسميا القيصمريه ونشمر الشيوعيمه فيهما وحكمهما حكمما ً أسمتبداديا ً غاشمما ً واتخاذهما‬
‫مركزا ً لنشممممممممممممممممممممممممممممممممممر المؤامرات والقلقممممممممممممممممممممممممممممممممممل فممممممممممممممممممممممممممممممممممي العالم‬
‫عندممما نشرت هذه البروتوكولت ذعممر اليهود ذعرا ً شديدا ً مممما جعممل زعيمهممم هرتزل يصممدر عدة نشرات‬
‫صرح فيها انه قد سرقت من قدس القداس بعض الوثائق السريه التي قصد اخفاؤها على غير اهلها حتى‬
‫ولو كانوا من اعظم اعاظم اليهود وان ذيوعها قبل الوان يعرض اليهود في العالم لشر النكبات ( قتل منهم‬
‫فمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممي احداهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما عشرات اللف )؟؟‬
‫مما الهدف ممن هذه البروتوكولت ؟؟؟ سمتجدون الجابمه ممن خلل قرآئتكمم للبروتوكولت ولكمن نلخمص لكمم‬
‫بعم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممض هذه الهداف‬
‫·وضمع اليهود خطمه للسميطره على العالم يقودهما حكماؤهمم حسمب الحوال وهذه الخطمه منبثقمه ممن حقدهمم‬
‫على الديان‬
‫·يسعى اليهود لهدم الحكومات وذلك بأغراء الملوك باضطهاد الشعوب وأغراء الشعوب بالتمرد على الملوك‬
‫وذلك بنشمممر مبادئ الحريمممه والمسممماواة ونحوهممما ممممع تفسممميرها تفسممميرا ً خاصممما ً يسمممتحيل تحقيقمممه‬
‫·نشمر الفوضويمه والباحيمه عمن طريمق الجمعيات السمريه والدينيمه والفنيمه والرياضيمه والمحافمل الماسمونيه‬
‫·يرى اليهود ان طرق الحكممم الحاضره فممي العالم جميعمما ً والواجممب زيادة افسممادها فممي تدرج الى ان يحيممن‬
‫الوقمممممممممممممممممممممممممممممممممممت لقيام المملكمممممممممممممممممممممممممممممممممممه اليهوديمممممممممممممممممممممممممممممممممممه على العالم‬
‫·يجمب ان يسماس الناس كمما تسماس البهائم الحقيره وان يكون التعاممل ممع غيرهمم أي ممع غيمر اليهود حتمى‬
‫مممن الحكام الممتازيممن كقطممع شطرنممج فممي ايدي اليهود يسممهل اسممتمالتهم واسممتعبادهم بلمال والنسمماء او‬
‫اغرائهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم بلمناصم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممب ونحوهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫·كمل وسمائل الطبمع والنشمر والصمحافه والمدارس والجامعات والمسمارح ودورهما والسمينما ودورهما وفنون‬
‫الغوايه والمضاربات وغيرها يجب ان توضع تحت ايدي اليهود‬
‫·القتصاد العالمي يجب ان يكون على اساس ان الذهب الذي يحتكره اليهود اقوى من قوة العمل والنتاج‬
‫والثروات الخرى‬
‫·وضمع اسمس القتصماد العالممي على اسماس ان الذهمب الذي يحتكره اليهود اقوى ممن قوة العممل والنتاج‬
‫والثروات الخرى‬
‫·وضع اسس القتصادالعالمي على اساس الذهب الذي يحتكره اليهود حتى يكون ذلك الذهب اقوى السلحه‬
‫فمممي افسممماد الشبان والقضاء على الضمائر والديان والقوميات ونظام السمممره واثارة الرأى العام واغراء‬
‫الناس بلشهوات البهيميم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه الضاره‬

‫·ضرورة احداث الزمات القتصماديه العالميمه على الدوام كمى ليرتاح العالم ابدا ً ويرضمخ فمي النهايمه‬
‫للسمميطره اليهوديممه ‪ .....‬هذا بايجاز مافممى هذه البرتكولت اللعينممه ‪...‬ونعود لموضوعنمما الذى بداناه وهممو‬
‫الصهيونيه ‪...‬فيما سبق تحدثنا عن الصهيونيه اليهوديه او الماسونيه بمعنى اشمل ولن نسهب فى الحديث‬
‫عنهما لنهما كمما قلنما همى قلب الماسمونيه النابمض والمنفمذ ‪ ......‬ولكمن مايهمنما همو الصمهيونيه الصمليبيه وهمو‬
‫موضوع حديثنا الن‬
‫الصهيونية الصليبية‬
‫ان الدجال اللعيمن بعمد ماقام بمه وتنظيماتمه الماسمونيه ممن تحريمف ومحاولة لتدميمر النصمرانيه ‪..‬تفتمق ذهنمه‬
‫بفكرة اكبر واهم من كل ماسبق فما جمعه وماعرفه وماتعلمه وما مربه من تجارب ‪....‬كفيل ان يصهرها فى‬
‫بوتقة واحدة فكانت الصهيونيه النصرانيه فكيف كان ذلك وماهى النتائج‬
‫اعتقد إن الجميع يعلم ويلحظ ان النحياز المريكي لسرائيل أساسه لهوتي وثقافي وليس أساسه الصوت‬
‫اليهودي‬
‫هناك جذور تاريخية و لهوتية للتحول المسيحي الغربي نحو تبني العقيدة اللفية والمجيء الثاني للمسيح‬
‫ثمم النحراف الجديمد الذي جاءت بمه حركمة الصملح الدينمي بزعاممة مارتمن لوثمر فمي مطلع القرن السمادس‬
‫عشر‪.‬وهذا التحول والنحراف اللهوتي المسيحي كان له تأثير على خرائط الصراعات السياسية الوروبية‬
‫و التنافمس البريطانمي ممع الممبراطوريات السمتعمارية السمبانية ثمم الفرنسمية فمي القرنيمن السمابع عشمر‬
‫والثامن عشر‬
‫وله تأثيمر على الخريطمة السمياسية المريكيمة وحقيقمة العواممل المؤثرة فمي رسمم السمياسات المريكيمة منمذ‬
‫مطلع القرن الماضي سواء داخليا أو خارجيا وبدون قراءة واستيعاب هذه الحقائق سيظل الخطاب السياسي‬
‫والعلممي العربممي تائهما فمي صممحراء الجهمل المعرفي‪.‬و الواجممب همو العمممل على اماطمة اللثام حول اللغمة‬
‫والسمتراتيجية التمي ينبغمي أن يتبعهما الطرف السملمي تجاه الوليات المتحدة‪,‬و تحديمد السمياسية المطلوبمة‬
‫لدارة هذا الصمراع المصميري والتاريخمي بيننما و بيمن الغرب ممن جهمة و يهود ممن جهمة أخرى باعتبارهمما‬
‫التجسميد السمياسي لهذا الحلم السمطوري التوراتمي مم بمل وحتمي الصمليبي الصمولي الصمهيوني مم و أن تصماغ‬
‫سياسات جديدة تماما في التعامل مع الشأن المريكي‬
‫‪ .‬وقد تحدثنا عن بدا هذا التطور اللهوتي في الكنيسة الغربية والنقسام الذي جري علي الصعيد اللهوتي‬
‫كاثوليك م بروتستانت م أنجيليين وعلقته بالنقسام السياسي الموازي والكنسي الذي حدث في أوروبا منذ‬
‫أعلن هنري الثاممن قراره عام‪ 1538‬بالنفصمال عمن الكنيسمة فمي رومما الكاثوليكيمة ودور الدجال اللعيمن فمى‬
‫ذلك والدعمم الذي حظمي بمه المذهمب البروتسمتاني فمي بريطانيما بحيمث اعتمبرت بريطانيما لفترة ممن الزممن همي‬
‫أرض الميعاد الجديدة‪ .....‬والحقيقمه ان المسميحية اليهوديمة مم الصمهيونية_(الماسمونيه) أصمبحت ممع نهايمة‬
‫القرن الثاممن عشمر تيارا راسمخا فمي الثقافمة الغربيمة أل أنهما منمذ ذلك التاريمخ تحولت ممن ميدان اللهوت‬
‫والفلسممفة والدب والرمممز إلي ميدان السممياسية وسمميطرت على أحممد القادة السممياسيين الكباروهممو نابليون‬
‫بونابرت بتلك الدعوة قبمل وعمد بلفور النجليزي بمم‪ 118‬سمنة حيمن وصمف نابليون فمي رسمالة وجههما إلي‬
‫اليهود أثناء غزوة للشام مخاطبا إياهم بأنهم ورثة فلسطين الشرعيون‪.‬وكان أول من صاغ عبارة بلد بدون‬
‫أممة مم لممة بدون بل همو اللورد المسميحي الصمهيوني النجليزيايرل شافتسمبري فمي مقال كتبمه عام‪1839‬‬
‫بعنوان الدولة وآفاق المسم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممتقبل أمام اليهود‬
‫والخطممر مممن ذلك هممو انتقال الثقممل المسمميحي اليهودي أو المسمميحية الصممهيونية إلي أرض الميعاد الجديدة‬
‫أمريكمما منممذ مطلع القرن السممابع عشممر‪ .‬وقممد اصممطبغت المسمميحية المريكيممة البروتسممتانتية بطابممع يهودي‬
‫كاملللدور اليهودي فمي نشأتهما كدولة ‪ ...‬على يدى الدجال اللعيمن وسميطرته واتباعمه عليهما تمامما ‪........‬كمل‬
‫ذلك كان له تأثير لشك فيه علي المؤسسات السياسية المريكية وفي طليعتهاشاغل البيت البيض فالرئيس‬
‫المريكي وودر ويلسن م صاحب الدعوة إلي حق تقرير المصير للشعوب م لم يتردد في الترحيب بوعد بلفور‬
‫فمي رسمالته إلي زعيمم الحركمة الصمهيونية المريكيمة الحاخام سمتيفي وايمز ومعمبرا فيهما عمن ارتياحمه لذلك‬
‫الوعممممممد البريطانممممممي‪ ...‬عجبمممممما القرار فممممممى اميركمممممما يصمممممماغ ‪ ....‬ويكون الرتياح فممممممى اميركمممممما‬
‫عندممما يتوقممف المفهوم اللهوتممي عنممد حدوده العقائديممة فهذا مفهوم ومقبول ‪ -‬جدل‪ -‬أممما عندممما يتحول‬
‫النحراف اللهوتي البروتستانتي إلي تيار سياسي كاسح ومؤثر في سياسة دولة عظمى كالوليات المتحدة‬

‫مم أو بريطانيما ممن قبمل مم بحيمث يتحول إلي أداة دعمم سمياسي ومادي وعسمكري متعدد المسمتويات لغتصماب‬
‫أراضمي دولة أخري واضطهاد وتشريمد شعبهما لصمالح هذه المفهوم اللهوتمي المسميحي الصمهيوني و معاداة‬
‫سممممممافرة للمسمممممملمين و قضاياهممممممم فهذا هممممممو الخطممممممر والخطممممممأ بممممممل أنممممممه الخطيئة بعينهمممممما‬
‫وبرغمم أن عدد المهاجريمن اليهود إلي أمريكما حتمي عام‪ 1790‬لم يكمن يزيمد علي‪ 1500‬يهودي ممن أجمالي‬
‫سمكان بلغوا‪ 4‬ملييمن إنسمان فالتأثيمر الحقيقمي لليهود ليمس فمي ذاتهمم بمل فيتهويمد المسميحية أو المسميحية‬
‫اليهودية وهذا هو ماخطط ونجح فيه عدوال ‪..‬بكل ماملك من دهاء‪ ....‬ومع حلول القرن الثامن عشر أصبح‬
‫العتقاد بالبعث اليهودي في فلسطين يشكل جانبا مهما من اللهوت البروتستاني المريكي‬
‫لقمد تباري الرؤسماء المريكيون فمي مغازلة إسمرائيل ليمس تحمت تأثيمر اللوبمي اليهودي كمما يسمتغرق خطابنما‬
‫العلمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممي والسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممياسي الجهول‬
‫بمل تحمت تأثيمر حكوممة خفيمة عالميمه يتراسمها الدجال فمى الخفاء ويديرهما ويسميطر عليهما فمى الظاهراللوبمي‬
‫المسميحي الصمهيوني المريكمي الذي تحالف ممع اليميمن السمياسي المريكمي ليسميطر تمامما علي الخريطمة‬
‫السممياسية الحركيممة فممي أمريكمما وعلى مطابممخ رسممم وصممنع السممياسات واتخاذ القرارات فممي أجهزة الحكممم‬
‫المريكية الكونجرس‪ ,‬وزارة الخارجية‪ ,‬دوائر المن القومي‪ ,‬البيت البيض‪ ..‬الخ‪!!!!!!!!!......‬؟‬
‫لقممد أصممبحت عبادة يهود مممع بدايممة عقممد الثمانينات مممن القرن العشريممن فممي مركممز اهتمام قيادات الكنائس‬
‫البروتسمتانتية النجيليمة فمي الوليات المتحدة المريكيمة وجعلت الشبكات الدينيمة التليفزيونيمة والذاعيمة ممن‬
‫إسرائيل قضية القضايا في برامجها وفي حملتها لجمع التبرعات لسرائيل ووصل المر بأحدهم وهو القس‬
‫جيري فالويل إلى القول في إحدي مواعظه أن سفر التكوين من التوراة يذكر‬
‫أن حدود إسممرائيل سممتمتد مممن الفرات إلى النيممل وسممتكون الرض الموعودة هممي العراق وسمموريا وتركيمما‬
‫والسمعودية ومصمر والسمودان ولبنان والردن والكويمت‪ .‬أمما القمس الصمولي المسميحي الصمهيوني مايمك‬
‫ايفانمز فقمد قال بدوره إن إسمرائيل تلعمب دورا حاسمما فمي المصمير الروحمي والسمياسي لمريكما‪ ,‬كمما أن تخلي‬
‫إسمرائيل عمن الضفمة الغربيمة سموف يجمر الدمار على إسمرائيل وعلى الوليات المتحدة ممن بعدهما‪ ......‬أمما‬
‫القس المسيحي الصهيوني بات روبرتسون الذي يمتلك محطة اذاعية ضخمة هي‬
‫‪CBN‬‬
‫فقال ان الرب يقف بجانب إسرائيل وليس بجانب العرب الرهابيين‬
‫و الرؤسماء المريكيون وهمم الدميمه التمى تردد مايسمجل على مسمامعها وتنفمذ ماتؤممر بمه فقمد كان تاثيمر هذا‬
‫الطرح اللهوتمي المسميحي اليهودي واضحما فرونالد ريجان صمرح بأن فمي سمفر حزقيال‪ :‬إن الرب سميأخذ‬
‫أولد إسمرائيل ممن بيمن الوثنييمن ويعودون جميعهمم مرة أخري إلي الرض الموعودة‪ ,‬لقمد تحقمق ذلك أخيرا‬
‫بعد ألف عام ولول مرة يبدو كل شيء في مكانه في انتظارهرمجدون والمجيء الثاني للمسيح‬
‫ومايبدوا واضحمما للجميممع وظاهرا مممن نمممو وانتشار الحركممة المسمميحية الصممهيونية وتلقيهمما مممع الحركممة‬
‫اليهودية الصهيونية علي أرض اللهوت اليهو م مسيحي أننا بصدد تحالف سيؤثر لشك في صياغة جديدة‬
‫لتجاهات السمياسة الداخليمة والخارجيمة المريكيمة‪ ,‬وذلك بصمرف النظمر عمن الطابمع الحزبمي للدارة الحاكممة‬
‫في الوليات المتحدة جمهورية أو ديمقراطية أننا بصدد هيكل جديد للقوي السياسية في المجتمع المريكي‬
‫ككممممممممل منممممممممذ منتصممممممممف القرن العشريممممممممن وحتممممممممي يومنمممممممما هذا وإلي مدي غيممممممممر منظور‬
‫و الحقيقمة الواضحمة ان الحركمة الصمهيونية بشقيهما المسميحي واليهودي او لنكون اشممل تعمبيرا الماسمونيه‬
‫بزعامممة الدجال ربطممت قواربهمما وأحكمممت قبضتهمما علي كممل عناصممر القوة المؤثرة داخممل الحزبيممن معمما‬
‫الجمهوري أو الديمقراطي واصبحا ليشكلن اكثر من كلمتين من عدة حروف ‪ .....‬وتحقق لعدوال ماخطط‬
‫ورسمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ودبر على ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممر السمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممنين‬
‫وهو أن اليهود المتمركزين فيها أصبحوا سادة النظام العالمي الجديد‪ ،‬والمحركين العقائديين والسياسيين‪،‬‬
‫بمل والمالييمن لقطابمه الرئيسمية أمريكما وبريطانيما ومعظمم دول الصمليب المجتمعمة فمي حلف الناتمو ‪ ..‬حيمث‬
‫يسميطر هذا الحلف الصمهيوني الصمليبي اليوم على مقدرات الرض‪ ،‬ويسمتنزف خيرات وقوت شعوب العالم‬
‫المستضعف بأسره –إسملمية وغير إسملمية‪ -‬ويركمز هذا الحلف المسممى ‪( ...‬النظام العالممي الجديد) حربه‬
‫اليوم على العالم السلمي ومن فيه ‪ ....‬فالسلم والمسلمين هم عدو الدجال اللعين واتباعه ومايحدث اليوم‬

‫او فممى العشممر سممنوات الخيره ماهممو ال شاهممد لكممل ماسممبق ‪ ....‬الحقيقممه الحديممث يطول والحقائق كثيره‬
‫والجماعات كثيرة‬
‫الدجال وماجاء فى البرتوكولت‬
‫نعود اليوم الى موضوعنمممما وصمممملب حديثنمممما عممممن الدجال ‪ .....‬ونبدا مممممن ماسممممبق واشرت اليممممه وهممممو‬
‫بروتوكولت حكماء صمهيون وتحديدا ممن ماكتبمه مارسمدن فقمد نشمر فمى النسمخة النجليزيمه وثيقمه بعما رسمم‬
‫لفعمى محيطمه بالكرة الرضيمه كلهما بشكمل بيضاوى ‪.‬وتلتقمى الراس بالذيمل فمى عمليمه اللتفاف ‪.....‬ممما يعنمى‬
‫كمال الخطمه وعدم وجود ثغرات بهما وهذه الفعمى رممز للنفوذ اليهودى ‪ .....‬وشعار لملكهمم المنتظمر ‪!!!...‬‬
‫وهمو شعار ماخوذ عمن الفراعنمه لن الفعمى كانمت رممز الحكممة والدهاء والقوة وكانوا يصمنعون لهما تماثيمل‬
‫ذهممممممممممممممممممممممبيه توضممممممممممممممممممممممع حتممممممممممممممممممممممى على تيجان الملوك والمراء منهممممممممممممممممممممممم‬
‫ويقول مارسممدن ‪ :‬ان هذا الشعار على مايبدو هممو خاتممم البرتوكولت ‪ ...‬ورسممم الهرم المشممع اسممفل الشعار‬
‫يعنى الصلة القديمة بفراعنة مصر ‪!!!!!...‬؟‬

‫ولم يفهمم مارسمدن شيئا عمن طبيعمة هذه الصملة سموى ظنمه ان الماسمونيه قديممه تعود الى ايام الفراعنمه فمى‬
‫نشاتهما ‪ ......‬ولكمن دون تفسمير واضمح او معرفمة لى تفاصميل وهذا ماسمبق واشرنما اليمه وتحدثنما عمن نشاة‬
‫الماسونيه ‪ ..‬ومن كان وراها ‪ ...‬وتحدثنا عن دور هذا اللعين فى حياة بنى اسرائيل من ايام موسى واعجابه‬
‫بالفراعنه وعلومهم واخذه منهم الكثير‬

‫صورة جندي أمريكي يتفحص الجناح الخلفي لمقاتلة إف ‪14‬‬
‫والرجاء ملحظة الشعار ومدى تطابقة مع شعار المسيخ الدجال لعنة ال‬
‫شعار خاتم البرتوكولت‬

‫كنا توقفنا عند ان مارسدن يقول ‪ :‬ان هذا الشعار على مايبدو هو خاتم البرتوكولت ‪ ...‬ورسم الهرم المشع‬
‫اسمفل الشعار يعنمى الصملة القديممة بفراعنمة مصمر ‪!!!!!...‬؟ ولم يفهمم مارسمدن شيئا عمن طبيعمة هذه الصملة‬
‫سوى ظنه ان الماسونيه قديمه تعود الى ايام الفراعنه فى نشاتها ‪ ......‬ولكن دون تفسير واضح او معرفة‬
‫لى تفاصم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممميل‬
‫وهذا ماسمبق واشرنما اليمه وتحدثنما عمن نشاة الماسمونيه ‪ ..‬وممن كان وراهما ‪ ...‬وتحدثنما عمن دور هذا اللعيمن‬
‫فى حياة بنى اسرائيل من ايام موسى واعجابه بالفراعنه وعلومهم واخذه منهم الكثير ‪ .....‬اتمنى ان تعيدوا‬
‫الذاكرة قليل لماسممبق ‪ ....‬وسمموف نتطرق ان شاء ال تعالى ‪ ....‬الى تفصمميل وشرح ماعجممز عنممه مارسممدن‬
‫فيماسمبق ان العديمد ممن اقطاب الماسمونيه الكبار فمى العالم اعترفوا ان عقائدهمم ورموزهمم واشارتهمم همى‬
‫فرعونيه‪ ....‬انتقلت اليهمم بواسمطة بنى اسرائيل الذين عاشوا فى مصمر وطردوا منهما ‪ ..‬دون ان يشرح احمد‬
‫هذه العلقه لنمه ممن المسمتحيل ان تعتمز وتنقمل شعار او رمزا لعدوك ‪ ...‬واعتقمد اننما الن بدانما نعرف السمبب‬
‫بل انه اصبح واضحا من كل ماسبق‬

‫المهمم مارسمدن لم يعلل سمر وجود الماء على هذا الشعار وباخرة او سمفينه على سمطحه سموى بانهما رموز‬
‫للتضليل‬
‫للعلم تقول حكمة صينيه قديمه ان المثلث على الماء يعنى الشر والدائره تمثل القتل ورمز سفك الدما وهى‬
‫القوة التمى تحممى المثلث رممز الشمر ‪ ....‬ترى همل حذر نمبى قديمم بالصمين اهله هناك ممن الدجال ورموزه ؟‬
‫ولمممممممممممممممممما ل فمممممممممممممممممما ممممممممممممممممممن نمممممممممممممممممبى الحذر قوممممممممممممممممممه فتنمممممممممممممممممة الدجال‬
‫الحقيقم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه‬
‫ان الدجال لعنه ال يظن انه صاحب العقل الوحد فى هذا العالم الذى يمتاز بالذكاء الكامل ‪ ...‬وهو غباء منه‬
‫ايضا ونقص فى قوته العقليه ‪...‬فالعقل المسلم اقوى بكثير اذا اخذ بالسباب وراح يبحث ويعمل ‪ .....‬عموما‬
‫سبق وقلنا سابقا ان المممممسممممميممخ الدجمممممممممممممممممممممممال هو الملك والرئيس العام للحكومة العالميه الخفيه‬
‫وحكومات العالم الماسمونيه وقلنما ايضما وهمو الزعيمم الوحمد للنظام العالممى الجديمد والمبشمر بمه منمذ عام‬
‫‪1776‬م على الدولر المريكممى مممن فئه الواحممد دولر وهممو المسمميح الدجال الكذاب الذى يحاربممه المهدى‬
‫ويقتله فى النهايه المسيح الحقيقى عيسى بن مريم عليه السلم واليكم الصور والتفصيل لماسبق‬

‫ان القضيه تاخذ طابع الجديه اكثر اذا ما تاملنا هذا الخاتم الرسمى للمسيخ الدجال على الدولر المريكى من‬
‫فئة الواحم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممد دولر‬
‫وسوف ناخذها وحده وحده ومن هنا نبدا وعلى ال نتوكل‬

‫ان الهرم يرممز الى وجود ديكتاتورى ( يلبمس ثوب الديمقراطيمه ) تتوله حكوممة عالميمة موحدة تحمت ملك‬
‫وحكمم ملك واحمد همو مصمدر هذا النور لهذا العالم ويسممى نظاممه بمممممم (النظام العالى الجديمد ) ان هذا الماء‬
‫هممو ماء المحيممط الطلنطممى فممى برموده مقممر اقامتممه وابليممس لعنممه ال ‪ ...‬وتمثممل ذراعمما الدجال ( الصممورة‬
‫بالعلى ) رمز لتطويقها لقلعته واجادته التحكم فى العالم من خللها‬
‫ونواصل مستشهدين بما قاله الغربيون انفسهم فى ذلك‬

‫يوكد زعيم الصوليه البروتستانتيه فى امريكا الب ( بات روبرتسون ) ان هذا الشعار على الدولر لعلقة‬
‫له بتحريمر امريكما انمما صماحبه همو ادم وايزهاوبمت مؤسمس المنظممه الشيطانيمه ( التنويمر ) والتمى اخترقمت‬
‫الماسممونيه ( لحظوا كلمممه اى كانهمما مممن الماسممونيه ‪ ...‬عجبمما ) واخترقممت الحزب الشيوعممى فممى روسمميا‬
‫والمائده المسممتديره فممى انجلترا ومجلس العلقات المريكيممه ومجلس ادارة الحتياطممى الفيدرالى وتقريبمما‬
‫اخترقمت كمل شمئ فمى امريكما وكمل بيمت ومؤسمسه وكمل هئيمه وحركمه حتمى حركمة العهمد الجديمد المريكيمه‬
‫ويرى بكممل يقيممن ان الذى صمممم هذا الختممم على الدولر هممو رجممل يدعممى تشارلز تومبسممون عضممو تنظيممم‬
‫الكونجرس القارى‬
‫وكان ماسونيا مخلصا ‪ ....‬ويقول ايضا اما العبارة التى تظهر فى قعر الختم بالتينيه فان ترجمتها هى نظام‬
‫عالمى جديد ‪..‬او ‪ ...‬نظام جديد للجيال ‪ ...‬ويقول ايضا اما العين اللمعه فى اعلى الهرم فهى ‪....‬عين الله‬
‫المصمممرى القديمممم ((( اوزيريمممس )))) الذى يعودون اليمممه خلل الحتفالت السمممريه البارزه التمممى يقيمهممما‬
‫الماسونيون‬
‫اما الجنرال المريكى وليام جاى كار فيقول فى تحليله مايلى ‪:‬‬
‫العين التى اعلى الهرم ترسل الشعاعات فى جميع التجاهات‪ ...‬ترمز الى وكالة تجسس وارهاب على نمط‬
‫وكالة الجسمتابو وهمى لممن ليعرفهما التمى اسمسها وايزهاوبمت ‪ ..‬تحمت شعار الخوة لحراسمة اسمرار المنظممه‬
‫واجبار الناس على الخضوع لقوانينهما عمن طريمق الرهاب وكان لهذه الوكاله دور عظيمم فمى حكمم الرهاب‬
‫الذى اعقب الثورة الفرنسيه ويقول ايضا ان الكلمتان المحفورتان فى اعلى الشعار وهى‬
‫‪Annuit Coeptis‬‬
‫تعنيان ان مهمتنا او مؤمرتنا ‪ ..‬قد تكللت بالنجاح اما الكلمات المحفورة فى اسفل هذا الشعار‬
‫‪Novus Ordo Seclorum‬‬
‫فتفسممر طبيعممة المهمممه ومعناهمما النظام الجتماعممى الجديممد الجديممر بالذكممر ان هذا الشعار لم يتبممن مممن قبممل‬
‫الماسممونيه البعممد دمممج النظمممه الماسممونيه بلجهزه النورانيممه ابان مؤتمممر فيلمسممباد فممى سممنة ‪ 1782‬م‬
‫اما الكاتب بيارهيبيس مؤلف كتاب فى سبيل ديكتاتوريه عالمية يهوديه فيقول التى ان الدولر المريكى هو‬
‫عملة صهيونية خالصة فلغرو ان يضع ملك الصهيونيه خاتمه على عملته التى حكم بها العالم ويبشر من‬
‫خللهممممممممممممممممممممممممممممممما بنظاممممممممممممممممممممممممممممممممه العالممممممممممممممممممممممممممممممممى الجديمممممممممممممممممممممممممممممممد‬
‫ومن قبل كتب جريميو وزير العدل فى الحكومه الفرنسيه سنة ‪ 1848‬م وهو يهودى الصل وماسونى من‬
‫الدرجمه ( ‪ ) 33‬اى الرفيعمه واحمد زعماء الحركمة العنصمرية اليهوديمه العالميمه مايلى لقمد اقترب اليوم الذى‬
‫ستصبح فيه اورشليم بيت الصلة فتنشر منه رايه ال راية اسرائيل الوحيده وترتفع فوق اقصى الشواطى‬
‫وليمكن ان يصير اليهودى صديقا للمسلم او المسيحى قبل ان يشرق نور اليمان دين العقل الوحيد والذى‬
‫اقترب موعده على الدنيما باجمعهما ‪..‬وهممممممماهى اشارتمه على الدولر المريكمى تشرق بالنور على كمل ممن‬
‫يسكها لتبشره بالنظام العالمى الجديد الذى يعود فيه المسيح‬
‫ونذكر ختاما لذلك قصة لشاب امريكى حدثت سنة ‪ 1920‬م وهى اكتشفت جريمة قتل بشعه للشاب المريكى‬
‫بوبمى فرانمك ممن سمكان شيكاغوا ‪..‬حيمث تحول الى كتله ملتهبمه ذائيبمه فمى حمام ملئ بالصمودا الكاويمه وكان‬
‫السمبب همو النتقام اليهودى منمه بعمد ان ارارد النسمحاب ممن منظممة الكاباليمه اليهوديمه والتمى كانمت تسمتقب‬
‫خيرة شباب السمر اليهوديمه والعريقمه فمى امريكما ‪..‬فانتقموا منمه بهذه الطريقمة البشعمه بعمد ان اكتشفوا ايضما‬
‫انه يدين بدين اخر غير اليهوديه وانه علم اكثر من اللزم فى وقت قصير ‪..‬لكنه كان قد اذاع بين اصدقائه‬
‫ان عمل اخفياء لملك اليهود المنتظممر بداوا يروجون لحكمممه على الدولر مممن فئة الواحممد ‪....‬رمزا لتوحممد‬
‫العالم تحمت ملكمه وان اليهود يحيكون مؤامرة على العالم كله لعلقمة لهما بالخلق ولبالديمن اليهودى الذى‬
‫يحض على الخلق ولم يصرح احد بشئ عن الدين الذى اعتنقه بوبى ومل قلبه وعقله وبعدها مباشرة قرر‬
‫النسمحاب ممن هذه المنظممه اليهوديمه ‪..‬لكمن مفتمش مباحمث الممن فمى شيكاغمو والمدعوا ركمس واتسمون‬
‫اسمتطاع القبمض على منفذى الجريممه واعترف القاتلن على نفسميهما بارتكابهما ‪ ....‬واحتفظما بسمر غيرهمما‬
‫من المشتركين وسر المنظمه ‪ .....‬ولكنه علم منهما ان بوبى تدين بدين المحمديين وحصل منهما على هذا‬
‫العتراف بعد ان حاز من صديق له اعترافا بانه كان يكلمه كلم غريب عن نبى عربى هو النبى الكامل وانه‬
‫حذر العالم مممممممممممممممممممممن ملك اليهود المنتظممممممممممممممممممممر وانممممممممممممممممممممه مسمممممممممممممممممممميح دجال ؟؟؟‬

‫ومن العجيب ان اجهزة الكابال بما لها من نفوذ وسطوة كلفت السيد كلرنس دارو اعظم محام فى الوليات‬
‫المتحده المريكيه بالدفاع عن القاتلين ومنعت ركس واتسون المحقق فى القضيه من الحضور الى جلسات‬
‫المحكممه ومنعمت حتمى وجوده فمى شيكاغوا اثناء المحاكممه بحجمج انمه كان مرتشمى ممن اسمرة بوبمى الثريمه‬
‫وانمه يحاول ان يلتقمى القضاة سمرا ‪ ....‬وهكذا تمم ابعاد هذا المفتمش ممن العممل بجهاز الشرطمه بعمد عمليمه‬
‫تحجيمممه وقهره ‪...‬عندممما بدا بتبنممى ومعرفممة افكار الشاب المقتول وبدا يحذر مممن مؤامرة يهوديممه عالميممه‬
‫اتضمح خاتمهما ونجمتهممم المفضلة التمى ادعوا انهمما الشكمل المفضممل لدرع داوود عليممه السمملم على الدولر‬
‫المريكى وبكل وضوح‬
‫الحقيقه هى ان الحقيقه التى لجدال فيها ولشك ان شعار المسيخ الدجال وخاتمه ينطق بكل شئ لمن يتامل‬
‫فتعالوا وتاملوا التم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممى‬
‫عبارة‬
‫‪Novus Ordo Seclorum‬‬
‫معناها الحرفى بالفعل هو النظام العالمى الجديد ‪ ....‬واسفلها بالنجليزيه‬
‫‪The Great Seal‬‬
‫معناهما الخمممممماتم العممممظمممممممممم والكلمتان اللتان فى العلى‬
‫‪Annuit Coeptis‬‬
‫ومعناهممما النجاح لنمما ‪ ......‬او ‪ .....‬المهمممة الناجحممه كممممممممممممما تعنيان ‪...‬العظيممم الموفممق ‪ ...‬او ‪ .....‬الملك‬
‫الوحمد‪ ....‬وعليمه يمكمن فهمم هذه المعانمى على الدولر كالتمى ‪ (((...‬الخاتمم العظمم للملك الوحمد ))))) الى‬
‫هنا وكل شئ ربما يبدو واضحا ومفهوما ‪ ....‬ولكن بالبحث فى اصول ومعانى هاتين الكلمتين‬
‫‪Annuit Coeptis‬‬
‫نجد انهما نفسيهما بالفرنسي‬
‫‪le grand coptis‬‬
‫وتعنيان الممممممقبطى العظيم ‪ ....‬والقبطى هو المصرى وليس المسيحى كما يظن الكثيرون ‪ .....‬كما ان‬
‫‪anneou‬‬
‫‪ ....‬تعنى ايضا الحلقه او الخاتم ‪ .‬وعليه يصبح معناهما معا هو خاتم المصرى ‪ ..‬او ‪.....‬المصرى العظم اذا‬
‫ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن كمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل ماسمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممبق‬
‫فهذا هممو خاتممم المسمميخ الدجال الذى يعتممبر نفسممه الكاهممن المصممرى العظممم والذى يعود فممى اصممول علوه‬
‫والمؤثرات التمى كونمت شخصمميته الى مصمر‪ ..‬فممن الذى جعممل هذا المصمرى او القبطمى يتربمع على عرش‬
‫امريكمممممممممممممممممممممممما ؟! سمممممممممممممممممممممممموال يبحممممممممممممممممممممممممث عممممممممممممممممممممممممن اجابممممممممممممممممممممممممه‬
‫كان حديثنما ممن البدايمه الى هنما همو الجابمه ‪......‬له ؟؟؟؟؟؟؟؟ امما التاريمخ الذى تعنيمه الرقام المحفورة على‬
‫قاعدتمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه بالحرف الرومانيمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه‬
‫‪Mocclxxvi‬‬

‫كما يوجد في قاعدة الهرم هذه الكلمة‬
‫‪MDCCLXXVI‬‬

‫والحقيقه هى ان هذا الرقم يعنى التاريخ الذى اعلن فيه رسميا انشا ‪.....‬المنظمه النورانيه ‪ .. .....‬اول حجر‬
‫اسماس عملى للسميطرة واحتلل ادمغمة العالم ثمم ارضمه وثرواتمه ‪ .....‬وليمس تاريمخ اعلن وثيقمة السمتقلل‬
‫المريكم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممى‬

‫يعلو راسه النجمه السداسيه اليهوديه‬
‫ان النسمممممر ‪...‬الذى على الدولر‬
‫التى ترمز لليهود والصهيونيه واسرائيل ولكل ماله صلة بالتراث العبرى او الوجود النازى اليهودى ‪((.....‬‬

‫والماسون يسمون هذه النجمه درع داوود وقد ورثها فى زعمهم عنه سليمان النبى الملك ‪ ....‬وهى عندهم‬
‫تشير الى عينين عند تداخل المثلثين وكل عين مثلث متساوى الضلع وكان سليمان فى زعمهم اى اليهود‬
‫قد قصد بالمثلث كما لوكان عين ال وفيما بعد اصبحت العين او المثلث رمز ال نفسه ومن هنا كانت قداسة‬
‫الرمز عند اليهود الماسون ‪....‬هذا ماذكرة الستاذ محمود الشاذلى فى كتابه الماسونيه )) وهذا هو الظاهر‬
‫امما الحقيقمه فناتمى اليهما ‪ ...‬الى هنما وكمل ماسمبق يبدو طبيعيما ولكمن ‪ ......‬اتمنمى ان تتاملوا وتفكروا فمى عدد‬
‫النجوم التى تشكل النجمة السداسيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ّ!!!!!! اعتقد انكم سوف تجدون الغرابه فى عددها وهو ثلثة‬
‫عشمممممممممممممممممممممممممممممممممر نجممممممممممممممممممممممممممممممممممه فقمممممممممممممممممممممممممممممممممط لغيمممممممممممممممممممممممممممممممممر‬
‫ومما يزيد المر غرابة هو عدد القلم المستطيله فوق ذيل النسر ‪ ....‬المظلله وغير المظلله مجموعها هو‬
‫‪ 13‬فقم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممط ل غيممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممر‬
‫ويزداد المرء حيرة عندممما يجممد ان عدد الحراب التممى فممى احدى قبضتمى النسممر هممو ‪ 13‬حربممة فقممط لغيممر‬
‫وتتواصل الغرابه حينما نجد ان عدد الوراق المتفرعه على غصن الزيتون بالقبضة الخرى للنسر هى ‪13‬‬
‫ورقمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة ايضممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫وتممممممممممكتمل الغرابمه وتزيمد الحيره عندمما تعلمون ان عدد الطوابمق التمى تشكمل فمى مجموعهما الهرم الذى‬
‫تعلوه العيممن الحارسممه للدجال اللعيممن هممى ايضمما ‪ 13‬طابقمما ايضمما فقممط لغيممر يعلوهما الشكممل المثلث المشممع‬
‫وليجمد النسمان امام حيرتمه ‪ ....‬اجابمة شافيمه ؟؟؟؟؟؟؟؟ ولذلك نبدا تفسمير الممر ممن نفمس القضيمه لعلنما نجمد‬
‫مايفسممممممممممممممممممممممممممممممممممر ذلك ‪ .....‬لذا سمممممممممممممممممممممممممممممممممموف نبدا مممممممممممممممممممممممممممممممممممن اليهود‬
‫عشْرَةَ‬
‫طعْنَاهُمُم اثْنَتَيمْ َ‬
‫والبدايممه هممى كتاب ال سممبحانه وتعالى سممورة العراف اليممه ‪ 160‬قال تعالى (((( وَ َق ّ‬
‫عشْرَةَ عَيْنًا‬
‫ت مِنْ ُه اثْنَتَا َ‬
‫حجَرَ فَان َبجَ سَ ْ‬
‫ن اضْرِب ّبعَ صَاكَ ا ْل َ‬
‫سقَاهُ َق ْومُ ُه أَ ِ‬
‫أَ سْبَاطًا ُأ َممًا َوَأ ْوحَيْنَا إِلَى مُو سَى إِ ِذ ا سْتَ ْ‬
‫ت مَا رَزَقْنَاكُ ْم َومَا‬
‫س ّمشْرَ َبهُمْ َوظَلّلْنَا عَلَ ْيهِمُ ا ْل َغمَامَ َوأَن َزلْنَا عَلَ ْيهِمُ ا ْلمَنّ وَالسّ ْلوَى كُلُواْ مِن طَيّبَا ِ‬
‫قَدْ عَلِ َم كُ ّل أُنَا ٍ‬
‫ظَ َلمُونَا وَلَممكِن كَانُواْ أَنفُسَمهُمْ َيظْ ِلمُونَم ))))) وفمى تفسمير الجلليمن (( وقطعناهمم فرقنما بنمي إسمرائيل اثنتمي‬
‫عشرة حال أسمباطا بدل منمه أي قبائل أممما بدل ممما قبله وأوحينما إلى موسمى إذ اسمتسقاه قوممه فمي التيمه أن‬
‫اضرب بعصاك الحجر فضربه فانبجست انفجرت منه اثنتا عشرة عينا بعدد السباط )) وفى تفسير القرطبى‬
‫جعَ َلهُمْم أَسْمبَاطًا لِ َيكُونَم أَمْر ُك ّل سِمبْط َمعْرُوفًا مِنْم جِهَة رَئِيسِم ِهمْ ; فَ َيخِفّم‬
‫(( عَدّدَ ِنعَممه عَلَى بَنِي إِسْمرَائِيل ‪َ ,‬و َ‬
‫عشَرَ َنقِيبًا " [ ا ْلمَائِدَة ‪ ] 12 :‬وَقَدْ َتقَدّ َم ‪ .‬وَ َقوْله ‪" :‬‬
‫ا َلْمْر عَلَى مُوسَى ‪ .‬وَفِي التّنْزِيل ‪ " :‬وَ َبعَثْنَا مِ ْنهُ ْم اِثْنَ يْ َ‬
‫شرَة " وَالسّمبْط مُ َذكّرم لَِنّ َبعْده " ُأمَمًا " فَ َذهَبَم التّأْنِيمث إِلَى الُْمَم ‪ .‬وَ َلوْ قَالَ ‪ :‬اِثْنَيمْ عَشَر لِتَ ْذكِيرِ‬
‫ع ْ‬
‫اِثْنَتَيْم َ‬
‫ك أَنّثَ ا ْلعَدَد ‪ .‬قَا َل الشّاعِر ‪َ :‬وإِنّ قُرَ ْيشًا‬
‫السّبْط جَازَ ; عَنْ ا ْلفَرّاء ‪ .‬وَقِيلَ ‪ :‬أَرَادَ بِالَْسْبَاطِ ا ْلقَبَائِل وَا ْلفِرَق ; فَلِذَلِ َ‬
‫ك أَنّ َثهَا ‪ .‬وَالْ َبطْن‬
‫عشْر أَ ْبطُن َوأَنْتَم بَرِي ٌء مِ نْ قَبَائِلهَا ا ْل َعشْر فَذَهَبَم بِالْ َبطْنِم إِلَى الْقَبِيلَة وَا ْلفَصمِيلَة ; فَلِذَلِ َ‬
‫كُلّهام َ‬
‫عشْرَة ِفرْقَة ‪ " .‬أَسْمبَاطًا " بَدَل مِنْم‬
‫طعْنَاهُمْم اِثْنَتَيْم َ‬
‫مُ َذكّرم ; كَمَا أَنّ الَْسْمبَاط جَمْع مُ َذكّرم ‪ .‬ال ّزجّاج ‪ :‬ا ْل َمعْنَى َق ّ‬
‫خفّفًا ‪ " .‬أَسمْبَاطًا "‬
‫طعْنَاهُممْ " ُم َ‬
‫ط ‪ .‬وَ َروَى ا ْل ُمفَضّلم عَنمْ عَاصمِم " وَ َق َ‬
‫شرَة " ُأمَمًا " نَعْت لِلَْسمْبَا ِ‬
‫ع ْ‬
‫اِثْنَتَيمْ َ‬
‫علَ ْيهِمَا السّملَم ‪ .‬وَالَْسْمبَاط مَ ْأخُوذ مِنْم السّمبَط وَ ُهوَ‬
‫الَْسْمبَاط فِي وَلَد إِسْمحَاق ِبمَ ْنزِ َلةِ ا ْلقَبَائِل فِي وَلَد إِسْممَاعِيل َ‬
‫شجَر َتعْ ِلفُ هُ الِْبِل ‪ )) . .‬اذا اسباط بنى اسرائيل هم ‪ 12‬سبطا مما سبق ‪ ....‬فمن اين جاء الواحد الباقى ليتم‬
‫َ‬
‫مجموع الثلثمة عشمر المتكرر على الدولر ؟؟؟؟ ّ؟ انمه الواحمد الهمم ممن كمل الثنمى عشمر السمابقين فهمو بهمم‬
‫كلهم وهو الواقع الذى اضاف نفسه اليهم فجعل منهم اسباطا ثلثة عشر ولو زورا‬

‫اذا اسمباط بنمى اسمرائيل همم ‪ 12‬سمبطا ممما سمبق ‪ ....‬فممن ايمن جاء الواحمد الباقمى ليتمم مجموع الثلثمة عشمر‬
‫المتكرر على الدولر‬

‫انمه الواحمد الهمم ممن كمل الثنمى عشمر السمابقين فهمو بهمم كلهمم وهمو الواقمع الذى اضاف نفسمه اليهمم فجعمل‬
‫منهم اسباطا ثلثة عشر ولو زورا‬
‫انهمم يهود الخزر الذيمن اعتمبرهم الكاتمب اليهودى والعالم الموسموعى ارثمر كيسمتلر والمتوفمى سمنة ‪ 1983‬م‬
‫وفاة مريبممه ‪ .....‬فقممد اعتممبرهم القممبيلة الثالثممة عشممر فممى كتابممه القممبيلة الثالثممة عشرة ويهود اليوم ‪the ..‬‬
‫‪ thirteenth tribe‬وينتهمى الى ان غالبيمة اليهود الحالييمن ليسموا ممن السمباط القبائل الثنتمى عشرة نسمل‬
‫يعقوب الوارد ذكرهمم فمى القران والتوارة بمل انهمم ينحدرون ممن الخزر ((( القمبيلة الثالثمة عشرة ))) الذيمن‬
‫انتشرت ذريتهممممممم فممممممى كثيممممممر مممممممن دول شرق اوروبمممممما وخاصممممممة بولندا والمجممممممر وروسمممممميا‬
‫اى انهم لم يجئيوا من فلسطين بل من القوقاز واسيا الوسطى مما يبطل مصطلح معادة الساميه من جذورة‬
‫يهود الخزر وشرق اوروبا‬
‫أقراء نبذه عنهم‬
‫وكذلك يعترف السمتاذ ابراهيمم بولياك اليهودى الروسمى والذى هاجمر الى فلسمطين ممع ابيمه سمنة ‪1932‬م ثمم‬
‫اصمبح فيمما بعمد اسمتاذ التاريمخ اليهودى فمى جامعمة تمل ابيمب فمى كثيمر ممن ابحاثمه وكتبمه بان اليهود الحالييمن‬
‫منحدرون عن الخزر ‪.‬بل ويهاجم بكل الصراحه الفكرة القائلة بانحدار اليهود الحديثين من القبيلة التوراتيه‬
‫‪ ...‬ممممممممممممممممممممممممممممممممممممما يهدم اسمممممممممممممممممممممممممممممممممممطورة شعمممممممممممممممممممممممممممممممممممب ال المختار‬
‫ويقول وليام جاى كار فى كتابه احجار على رقعة الشطرنج شرعت العروق غير الساميه والتركيه والفلنديه‬
‫فمى التوافمد الى اوروبما قادممة ممن اسميا منمذ القرن الول الميلدى عمبر المممر الرضمى الواقمع شمالى بحمر‬
‫قزوين ‪ ...‬ويطلق التاريخ على هذه الشعوب الوثنيه اسم الخزر ‪ ..‬وقد استقروا فى اقصى الشرق من اوروبا‬
‫حيمث شكلوا مملكمة الخزر القويمه ثمم بسمطوا سملطانهم شئيما فشئيما بواسمطة الغزوات المتكررة حتمى سميطروا‬
‫على معظم المناطق الواقعه فى اوروربا الشرقيه غربى جبال الورال وشمال البحر السود ‪ ....‬وقد اعتنق‬
‫الخزر اليهوديه انئذ مفضلين اياها على المسيحيه والسلم وبنوا الكنائس والمدارس لتعليم الدين اليهودى‬
‫فمى سمائر انحما مملكتهمم وكان الخزر ابان ذروة قوتهمم يجبون الجزيمه ممن خمسمة وعشريمن شعبما ‪ ..‬وقمد‬
‫عاشممت دولة الخزر مايقارب الخمسمممائة عام حتممى سمقطت فمى نهايمة القرن الثالث عشمر فمى ايدى الروس‬
‫الذيممن هاجموهممم مممن الشمال وقممد انتقلت الروح الثوريممة مممن الخزر اليهود الى المممبراطوريه الروسمميه‬
‫واسمتمرت حتمى الثورة الحمراء سمنة ‪ 1917‬م ‪ ..‬ان غزوا الخزر فمى القرن الثالث عشمر يمبين لنما ان الكثيمر‬
‫ممممن الناس الذيمممن نطلق عليهمممم اسمممم اليهود قمممد بقوا فمممى الواقمممع داخمممل الممممبراطوريه الروسممميه‬
‫ويقول االستاذ ا‪.‬ن‪ .‬بولياك فى كتابه الرايع خزاريا الذى نشرة بالعبريه اول مرة سنه ‪ 1944‬م فى تل ابيب‬
‫يمكننا اعتبار هذا الشعب اليهودى الخزرى نواة لمستوطنه اليهود الكبرى فى شرق اوروبا ‪ ..‬ان سلله هذه‬
‫المستوطنه <<< اعنى اولئلك الذين بقوا حيث كانوا واولئلك الذين هاجروا الى الوليات المتحدة الميريكيه‬
‫والى غيرها من البلد ثم اولئك الذين توجهوا الى اسرائيل >>> كل هؤل يؤلفون فى الوقت الحاضر غالبية‬
‫يهود العالم ‪ .‬فالحقيقمة قائلة بان الغلبيمه الكمبرى ممن اليهود فمى العالم كله فمى الوقمت الحاضمر همم ممن اصمل‬
‫اوربى شرقى وبالتالى لعلهم فى الدرجة الولى جميعا من اصل خزرى مما يعنى ان اجدادهم لم يجيئوا من‬
‫الردن بل ممن نهر الفولجما !!! اجمل لم يجيوا ممن ارض كنعان بل ممن القوقاز التمى اعتقد فيمما بعد انها مهد‬
‫الجنمس الري ثمم انهمم ممن حيمث التركيمب الوراثمى اقرب الى قبائل الهون والجور والماجيار منهمم الى ذريمة‬
‫ابراهيممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم واسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممحاق ويعقوب‬
‫لكمن يبقمى هناك لغمز كمبير لم يسمتطع باحمث تقديمم اجابمة مقنعمة عليمه ولحتمى بولياك ولكيسمتلر ول حتمى‬
‫السمتاذ النمسماوى ( هوجمر فريرفون كوتشيرا ) الذى اعتمبروه مرجعما وثقمة وعلممة فمى امور تاريمخ الخزر‬
‫بالذات هذا اللغمممز همممو الؤال المثيمممر ‪ :‬لماذا تحول الخزر الى التديمممن بديانمممة منبوذيمممن ( اليهود ) وهمممى‬
‫اليهوديمه ؟؟؟ حتمى العلممة ( بيورى ) فمى كتابمه ( تاريمخ الممبراطوريه الرومانيمه الشرقيمة ) حاول ارجاع‬
‫المر الى الباعث السياسى فحاكم الخزر لم يعتنق السلم حتى ليخضع لسلطان الخليفة المسلم ولم يعتنق‬
‫المسيحية حتى ليتبع كنيس المبراطوريه الرومانيه الشرقيه واكتفى بالتدين باليهوديه لن اليهوديه ليس‬
‫لهممما دولة ولسممملطة كمممما ان لهممما كتبممما مقدسمممة يحترمهممما المسممملمون والمسممميحيون على حمممد سمممواء‬
‫وهذا الكل سمطحه لطيمف لكمن لعممق له ‪ ..‬لن اعتناق ديمن بيمن عشيمة وضحاهما دون فهمم او تفهمم لصمولة‬

‫ومعتقداتمه لهمو اممر توضمع حوله مليون علممة اسمتفهام !!!!!!!! والدليمل ماجوبهمة بمه الرسمالت الربانيمه‬
‫على ممر العصمور ممن معارضمة وتكذيمب وحرب ‪ ...‬حتمى اسمتطاع الناس فهمم اصمولها ومعتقداتهما ‪..‬ووو ان‬
‫هذا التحول للتدين بديانة اليهود وترك الوثنيه تم عام عام ‪ 740‬م واعتقد انكم الن تسطيعون ربط ماتحدثنا‬
‫عنمه فمى بدايمة الموضوع ممن رحيمل هذا الدجال اللعيمن الى هناك وهنما نمبين دورة ومما احدثمه ممن تغييمر فمى‬
‫الخزر ‪ ....‬ومدى مانتج عن ذلك من علقة قوية تجعله يضيفهم الى السباط الثنى عشر ‪.....‬ليصبحوا ثلثة‬
‫عشممر سممبطا ان قبضممة النسممر القويممة على الدولر هممى رمممز لقبضممة وسمميطرة المسمميخ الدجال ‪ ( ..‬ونعود‬
‫لموضوع النسمر لحقما ) ‪ ..‬ومايهمنما ان الثلثمة عشمر همى الرممز الواضمح لكمل ذى بصمر وبصميرة لصمول‬
‫اليهود اعوان الدجال اللعين الذى جمعهم واضاف لهم سبطا على مافى التوراة فاصبحوا ‪ 13‬سبطا ووحدهم‬
‫بذلك ليكونوا حكوممة واحدة لحكمم هذا العالم فمى كمل مكان وزمان ان كمل ماعلى الدولر المريكمى ممن فئة‬
‫الواحد دولر تبين مصداقية مانثير من حقايق ‪ ....‬أو بعبارة أخرى المخطط اليهودي للسيطرة على الرض‬
‫تمهيدا لنزول ملك السملم (العور الدجال) أو الملك الداوودي الذي يحكمم العالم فل يبقمى على وجمه الرض‬
‫غيمر الديانمة اليهوديمة وقمد رممز له بملك الرعمب العظمم‪ ،‬و بالنسمر ولو لحظتمم او فكرتمم او حاولتمم الطلع‬
‫قليل وحديثمى اوجهمه للبعمض فقمط كما بمن الوليمد وليلى وقلعجيمه هانمم وابمن عممر وووو‪....‬العلقمة بيمن ان‬
‫اليهود يعتقدون بممل يؤمنون ان يوم الرابممع مممن يوليممو ‪ ......‬باعتباره يوم نزول الدجال ‪ ....‬وبيممن أميركمما‬
‫اختارت يوم بدايمة السمتقلل فمي الرابمع ممن يوليمو و النسمر شعارهما اضافمة الى ماسمبق وتحدثنما عنمه همن‬
‫التاريمخ الموجود على الدولر المريكمى ‪ ....‬اعلم ان البعمض ليحاول التفكيمر مجرد التفكيمر بمما سمبق ‪.....‬‬
‫ولكن هرتزل‪ -‬أبو الصهيونية السياسية العلمانية‪ -‬توقع هذا الموعد بناء على دين صحيح عن دجال للهيود‬
‫آخمر الزمان لم يحدد ال أمده بالسمنين‪ ،‬وبناء على حسمابات تلموديمة كاذبمة جعلت الدجال ملكاً داوودياً يحكمم‬
‫باليهوديمة العالم أجممع و لهذا أسمرع بإعلن الصمهيونية‪ -‬واسمتحثاث نشاطهما السمري المعادي للبشمر المدممر‬
‫لهمم‪ ،‬لن مجيمء أو نزول هذا المسميح مشروط بفسماد العالم‪ ،‬فلبمد ممن السمراع بفسماده! وهذه همى العولممة‬
‫الحاليه وماخطط له الدجال اللعين واعوانه وماوعدهم به لحكم العالم ‪ .....‬وان تغيرت صور العولمه وزمنها‬
‫فهى المرحلة الخيرة من مخططات الدجال اللعين ‪ ..‬وكانت كل المور تسير حسب المخطط لها منذ البدايات‬
‫الولى وحتمى العصمر الحديمث حتمى زممن القطمبين ادى المطلوب منمه ودوره المخطمط له ‪ ...‬فكانمت الشيوعيمة‬
‫وجه قبيح للعولمة‪ ،‬ولكن عولمة الكراه ل تكون بالقطبين المتكافئين‪ ،‬لهذا كان السراع بإسقاط الشيوعية‪،‬‬
‫وتدليممل القطممب الواحممد ذي الديممن اليهودي الوضعممي مممن لدن لوثممر والعمممل الجماعممي الممممي على تعويممم‬
‫المسلمين وتهميشهم‬
‫العولمه اخر مراحل مخططات الدجال‬
‫لقمد وصملنا الى المرحلة النهائيمه ممن مخططات هذا اللعيمن واتباعمه ممن اليهود وهمو عولممة العالم ‪ ...‬ولو‬
‫راجعنما جيدا كممل ماسممبق وذكرناه ونظرنما بعقليممه واعيممه لحاضرنما ومايحصمل اليوم لوجدنما ان ثمممة إنباآت‬
‫مصدرها بواعث وإمكانات ملحوظة مسبور امتدادها في المستقبل بأن القطبية المريكية هي نهاية التاريخ‬
‫كما قال فوكوياما و صدق و هو كذوب‪ ,‬بل ذلك مرحلة تأزم و إنحطاط في التاريخ ولبد من اشراط الساعة‬
‫ثمم السماعة‪ -‬والخمبر بذلك باجماع ممن الديان‪ -‬وفق قضاء ال الذي أخمبر عن وصمف بعمض أحداثمه في ديننما‬
‫الصحيح والدين العالمي المهيمن حق‪ ،‬ولكنه آخر الحداث التي يعقبها موت المؤمنين‪ ،‬وخلو الرض ممن‬
‫يقول‪ :‬ال ال‪ ،‬ثممم فسمماد الكون الدنيوي‚ وقبممل ذلك أحداث كممبرى كثيرة نعرف بعضهمما بالوصممف والكيممف‪،‬‬
‫ونعرف بعضهما بالوصمف دون الكيمف ‪ ,‬والنبوءة بمسميح اليهود فمي ديننما بيانهما على وجمه الصمحة وبخلف‬
‫زعمم اليهود‪ ،‬فهمو دجال وليمس ملكاً داودياً يحكمم العالم بديمن ربانمي‪ ،‬وهمو يخرج ممن خراسمان‪ ,‬بذلك صمح‬
‫الخمبر‪ ،‬ويتبعمه ممن يهود أصمبهان سمبعون ألفاً عليهمم الطيالسمة‪ .‬ربمما البعمض ليجمد تفسميرا لخروجمه ممن‬
‫خراسممممممممممممممممممان ووجود اتباعممممممممممممممممممه هناك وسمممممممممممممممممموف نممممممممممممممممممبينه ان شاء ال تعالى‬
‫والعولممة بدورهما مفهوم ذاع فمي العقمد الخيمر ممن هذا القرن‪ ،‬للترويمج لظاهرة السموق الحمر‪ .‬وهذا المفهوم‬
‫شأنمه شأن مفاهيمم أخرى مثمل‪ ( :‬نهايمة التاريمخ‪ ،‬حقوق النسمان‪ ،‬الديمقراطيمة‪ ،‬صمراع الحضارات‪ ) ..‬فهمي‬
‫أسمطورة ممن أسماطير العصمر وظاهلره تاريخيمه مسمتمرة تعمبر عمن رغبمة الشمال فمى السميطرة على الجنوب‬
‫والواقع ان اساسها وهدفها واحد ومدبرها والمستفيد من نتايجها هو الدجال اللعين ويهوده ‪......‬فهي تشكل‬
‫موجمة ثالثمة ممن التوسمع السمتعماري لتختلف فمي أهدافهما عمن أهداف الموجات السمابقة وذلك أن أهداف‬

‫رأس المال المهيمن للشركات العملقة المتعددة الجنسيات واليهوديه الصهيونيه ادارة وتملكا تبقى في غزو‬
‫موارد الكوكب‪ ،‬و تسخير الشعوب المستضعفة عبيدا و موالي‪ .‬هذا مايبدو ظاهرا للعالم ولكن الصيحح ومما‬
‫سبق وفصلناه هو الفصل الخير فى مخططات الدجال واعوانه من اليهود فباسم العولمة سيتوحد العالم كله‬
‫تحت سيطرة المركز‪ ،‬وتصبح ثقافته ( الغربية ) هي نموذج الثقافات‪ ،‬وباسم المثاقفة يتم انحسار الهويات‬
‫الثقافيمة الخاصمة فمي الثقافمة المركزيمة‪ .‬وبطريقمة لشعوريمة وتحمت أثمر تقليمد المركمز والنبهار بثقافتمه يتمم‬
‫اسمتعمال طرق تفكيره ومذاهبمه إطاراً مرجعياً للحكمم دون مراجعمة أو نقمد‪ .‬وهمم يشاؤن ويخططون ويدبرون‬
‫ولكمن ال غالب على امره سمبحانه وتعالى لن العالميمه لن نكون الللسملم والمسملمين لن المسميح الربانمي‬
‫همو عيسمى بمن مريمم عليمه السملم‪ ،‬ودينمه العالممي السملم‪ ،‬هذه همي العولممة الحقمة التمي ل يبقمى معهما ديمن‬
‫باطل وذلك آخر ما ينتظر قبل فساد الكون وبعدها أحداث جسام منتظرة منها المؤلم للمسلمين‪ ،‬ومنها السار‪,‬‬
‫والمؤشرات تدل على أن العولممة ضمد الديان لن تسمتمر على هذا الوضمع الراهمن البغيمض فمي ظمل القطبيمة‬
‫المريكيمة البغيضمة لن تطهيمر فلسمطين ممن اليهود ليسمت غايتمه إلى نزول المسميح عيسمى عليمه السملم‪،‬‬
‫فالمسميح عليمه السملم سمينزل والبلد بلد إسملم‪ ،‬ولن يكون لليهوديمة عالميمة ألبتمة‪ ،‬وإنمما العالميمة التمي‬
‫يدّعونها تكون مع فتنمة الدجال‪ ،‬إذ همم أتباعه‪ ،‬فما نحمن فيمه الن همو مايرغبون ويخططون له وياملونمه همم‬
‫وهذا الدجال اللعيمن ‪ ....‬وسميعصم ال منمه المؤمنيمن وأهمل الحرميمن الشريفيمن‪ ،‬وسميقتله عيسمى بمن مريمم‬
‫عليه السلم ومعه جند ال من المسلمين‪ ,‬هذا هو مدلول الدين الصحيح الخالد غير المبدل‪ ,‬وهذا قُبيل قيام‬
‫السماعة مباشرة‪ ,‬وقبمل ذلك سميكون للمسملمين دولة وسملطان‪ ..،‬ويسملم كثيمر ممن النصمارى وسميكون بقيتهمم‬
‫حلفاً للمسملمين ضمد أعداء البشريمة حينمما تنتهمي العولممة بسميادة المال الذي يقاممر بمه اليهود تحمت قيادة‬
‫دجالهمم وسميادة القانون الوضعمي الذي أرسموا فلسمفته‪ ،‬وتجميمد القوة العسمكرية التمي تحممي ذاتيات الممم إل‬
‫قوة أمثال المافيما‪ ,‬ويومهما يكون قاموس الجمعيات السمرية والماسمونية وأحابيمل التضليمل للبشريمة والتردي‬
‫بها إلى الهاوية‪ ,‬يكون ذلك من أبجديات المعارف الشعبية المؤلمة بعكس ماهو موجود الن من ترفع بعض‬
‫كبار المثقفين عن التصديق بما يسمونه أسمطورة الماسونية‪ ،‬والمجمعات السرية‪ ،‬والقصد البشري العابث‬
‫فمي توجيمه الفلسمفات والمعارف والفكار والتربيمة والعلم وسملوك المجتمعات‪ ,‬وكيمد الخطبوط الصمهيوني‬
‫الناشب في العالم الذي تبوّأ ذروة الطغيان في ظل العولمة و في مراحل افسادهم الول ‪ ...‬الذى سوف تكون‬
‫نهايتمه قريبمه وسموف تكون اولى السمباب التمى تغضمب هذا الدجال اللعيمن لفشله فمى كمل مارسمم وخطمط له‬
‫واتباعه ‪ ...‬وتزداد بدخول المسلمين روما ومايحصل من احداث ناتى لذكرها تكون سببا لغضبته وخروجه‬
‫واتباعمه لنمه لم يعمد له وقتهما سموى القوة والفتمن التمى مافتمى ينشرهما همو واتباعمه فمى عصمرنا هذا خاصمة‬
‫للسيطرة على هذا العالم وتنفيذ ماخطط له وفشل فيه واتباعه‬
‫حضارة الدجال نعيشها اليوم ‪:‬‬
‫ل يخلو زممن أبدا ممن فتنمة المسميح الدجال ‚ نعمم‪ ،‬إن شخمص المسميح الدجال لن يظهمر إل فمي آخمر الزمان‬
‫ولكمن فتنمة المسميح الدجال موجودة فمي كمل زمان ومكان وتصمل هذه الفتنمة إلي الذروة والقممة عنمد ظهور‬
‫شخم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممص الدجال‬
‫فما هي فتنة المسيح الدجال؟‬
‫إن فتنة المسيح الدجال هي أن يفتن النسان في دينه بحيث يكون حاجات النسان الساسية في كفة وكفره‬
‫بال فمي الكفمة الخرى‪ ،‬فمثل قصمة أصمحاب الخدود عندمما خيرهمم الملك بيمن الموت حرقما فمي النار وبيمن‬
‫الكفمر بال عز وجمل هي شمبيهه بفتنمة المسميح الدجال‪ ،‬لن المسميح الدجال حيمن يظهمر يمتلك الدنيما كلهما فمي‬
‫يده فممن آممن بمه أعطاه الدنيما ونعيمهما وممن كفمر بمه حرممه ممن كمل نعيمم الدنيما حتمى الحاجات السماسية مثمل‬
‫الكمل والشرب‪ .‬طعام المؤمنيمن يومهما التسمبيح والتهليمل لنمه سميحرمهم ممن طعام الدنيما لنهمم كفروا بمه‬
‫وآمنوا بال وفتنممة المسمميح الدجال موجودة أيضمما فممي زماننمما هذا‪ ،‬فمثل أمريكمما فممي هذا الزمممن تلعممب دور‬
‫المسيح الدجال و هي صنيعة الدجال فالدولة التي تؤمن بأمريكا وتدور في فلكها وتسمع وتطيع لها تمنحها‬
‫أمريكا الحياة‪ ،‬وتمنحها التأييد الدولي في ظل النظام العالمي الجديد الذي تحكمه هي والدولة التي ل تسمع‬
‫وتطيمع تطبمق عليهما العقوبات القتصمادية الصمارمة ويموت أهلهما جوعما كمما يحدث فمي العراق و أفغانسمتان‬
‫مثل‪ ،‬أو تدبر لهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما المكائد والحروب‬
‫كمما أن فتنمة المسميح الدجال أيضما موجودة فمي دولنما السملمية فالدولة الن همي للباطمل يحكمهما الطواغيمت‬

‫فمن يؤممن بالعلمانيمة والحكمم بغيمر مما أنزل ال ويكفمر بالسملم و يوالي أعداء السملم يولى أعلى المناصمب‬
‫ويمنمح اللقاب والمزايما المختلفمة‪ .‬أمما ممن يؤممن بالسملم ويكفمر بالطواغيمت و يوالي المؤمنيمن يلقمي بمه فمي‬
‫غياهممب السممجون والمعتقلت وتشرد أسممرته وتشوه سمممعته فهممو الرهابممي المتطرف المنغلق المتزمممت‬
‫المنخرط المسمتقطب الرجعمي الذي يهدد المكتسمبات الحضاريمة للدولة ويريمد العودة بهما إلي الوراء وكمل ذلك‬
‫وراه عدوال الدجال وفتنة المسيح الدجال موجودة فالمرأة المحجبة تخير بين نزع الحجاب وبين أن تفصل‬
‫من عملها والرجل المسلم يخير بين ترك صلة الجمعة أو الفصل من العمل والمستثمر المسلم يخير بين أكل‬
‫الربا أو الموت جوعا‪ ،‬والتلميذ المسلم يخير بين مسايرة أقرانه في المدرسة في الفساد والنحراف وبين أن‬
‫يهجره أصمحابه وأن يعيروه ليمل نهار بأقذع اللفاظ‪ .‬وهكذا تتفاوت فتنمة المسميح الدجال ممن حالة إلي أخرى‬
‫ولكن هذه الفتنة لن تصل إلي قمتها وذروتها إلي حين ظهور الدجال شخصيا قبيل قيام الساعة نعم يا أخوة‬
‫إن صمناعة الدجمل والدجاليمن همي فتنمة عظيممة أوقعمت كثيمر ممن الناس ومما أكثمر الدجاليمن فمي عصمرنا هذا‬
‫فحضارة أو بالحرى الرجعيمة الشيطانيمة الغربيمة الرأسممالية تتسمم بالتدجيمل فمي أشياء كثيرة والتلبيمس علي‬
‫الناس وتسممية الشياء بغيمر أسممائها وإطلق السمماء البراقمة الخلبمة علي غيمر حقيقتهما وبكثرة الختلف‬
‫بيممن الظاهممر والباطممن وحلت الشعارات والفلسممفات محممل الديان وسممحرت النفوس والعقول وأحاطممت بهمما‬
‫هالت التمجيمد والتقديمس شعارات فارغمة مثمل الديمقراطيمة وحقوق النسمان مثل وهمي كلهما دجمل فمي دجمل‬
‫وهمممممممممممممممممممممممى ممممممممممممممممممممممممن صمممممممممممممممممممممممنيعة هذا اللعيمممممممممممممممممممممممن واتباعمممممممممممممممممممممممه‬
‫فحقوق النسمان لهما عيون زرقاء وشعمر أصمفر فأيمن حقوق النسمان عندمما ضربمت العراق بالقنابمل النوويمة‬
‫نعمم النوويمة وأيمن حقوق النسمان ممن شعمبي العراق و أفغانسمتان الذان يموتان جوعما وأيمن حقوق النسمان‬
‫ممن الشعمب الفلسمطيني المشرد وأيمن حقوق النسمان ممن الشيشان و كشميمر وكوسموفو والبوسمنة والجزائر‬
‫‪ ....‬غيمر موجوده لن هذا اللعيمن يخطمط لضرب السملم والمسملمين وال لماذا ليحدث ذلك فمى اى مكان اخمر‬
‫من العالم لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ أين هي الديمقراطية وقد نشرت مجلة نيويورك تاميز أن الناخب المريكي‬
‫هو من أجهل الناس بأمور السياسة والقتصاد أين هي الديمقراطية وأجهزة العلم التي هي أجهزة الدجل‬
‫والتضليممل لهذا اللعيممن الدجال تلمممع الشخممص الذي يريده اليهود أن يفوز فممي النتخابات وتفضممح وتشوه‬
‫صمورة الشخمص الذي ل يريده اليهود‪ .‬أيمن همي العدالة ولكمل شخمص صموت انتخابمي واحمد بغمض النظمر عمن‬
‫ثقافمة هذا الشخمص وعلممه وبعمد نظره وانتمائه وخلفيتمه فالشخمص الخيمر المحافمظ بعيمد النظمر له صموت‬
‫انتخابي واحد مثله مثل الجاهل السكير العربيد اللوطي‪ .‬وال أنه لدجل في دجل صنعه ورسم له هذا اللعين‬
‫وينفذه اتباعمممممممممممممممممممممممممممممممممممممه ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن اليهود والصمممممممممممممممممممممممممممممممممممممهاينة‬
‫والرجعية المادية الغربية التي تناهض وتحارب الحضارة السلمية الربانية هي من أساسها دجل في دجل‬
‫ابتدعهما واسمسها دجالهمم الكمبر ‪ .‬فالحضارة الماديمة الغربيمة تقوم علي ثلث عقائد أسماسية اثنان منهما دجمل‬
‫فمي دجمل وواحدة فقمط فيهما حمق وخيمر وهمي أسماس الخيمر والعدل والتفوق الذي نراه فمي الرجعيمة الغربيمة‬
‫الماديمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة اليوم‪ .‬والعقائد الثلثمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة همممممممممممممممممممممممممممممممممممممممي‬
‫أول‪ :‬اليمان بالمادة والكفر بعالم الغيب‬
‫فالحضارة الغربيمة تكفمر بعالم الغيمب وتكفمر بالديان وتعتمبر أن الديان مما همي إل خرافات تخبرنما عمن الحياة‬
‫تحممت الرض بعممد الموت وخرافات تصممف الحياة فوق السممماء مممن الجنممة والنار والملئكممة ورب العالميممن‬
‫والرواح‪ .‬الرجعيمة الغربيمة الماديمة العلمانيمة ل تؤممن إل فيمما بيمن السمماء والرض فقمط ممن المحسموسات‪.‬‬
‫كما قال ال عز وجل عن أمثالهم في القرآن من الدهريين "وقالوا ما هي إل حياتنا الدنيا نموت ونحيا وما‬
‫يهلكنا إل الدهر وما لهم بذلك من علم إن هم إل يظنون"‪ .‬وقال سبحانه"وقالوا إن هي إل حياتنا الدنيا وما‬
‫نحمن بمبعوثيمن" وقالو همم "إن همي إل أرحام تدفمع‪ ،‬وأرض تبلع‪ ،‬ومما يهلكنما إل الدهمر"‪ .‬وقمد حاججهمم ال‬
‫فمي القرآن ورد عليهمم بالمنطمق‪ ،‬فمثل فمي سمورة نون قال ال عمز وجمل"أفنجعمل المسملمين كالمجرميمن‪ ،‬مما‬
‫لكمم كيمف تحكمون"‪ .‬أي كيمف يموت الصمالح البار ويموت الكافمر الفاجمر وكلهمما يدفمن فمي الرض ويلقمي‬
‫نفمس المصمير وتكون هذه همي النهايمة "أفنجعمل المسملمين كالمجرميمن‪ ،‬مما لكمم كيمف تحكمون"‪ .‬بأي منطمق‬
‫أعوج يكون هذا‪ .‬وبناء علي هذا تكون العقيدة الولي للحضارة الغربيمة الرأسممالية الماديمة همي عقيدة دجمل‬
‫في دجل أما العقيدة الثانية للرجعية الغربية العلمانية فهي أنه من جد وجد ومن زرع حصد فهي توفر مناخ‬
‫صممحي للعمممل والنتاج والتعميممر وبعممض العدل النسممبي‪ .‬وبالتالي فإن الشخممص القادر علي العمممل والبداع‬

‫والنتاج يعود عليمه ذلك بالمال الوفيمر والثروة‪ .‬وهذا حمق ل دجمل فيمه‪ .‬وهذا همو مصمدر الخيمر فمي الرجعيمة‬
‫الغربيمة‪ .‬وكمل مما نراه حولنما ممن خيمر وتفوق مادي وعلو للرجعيمة الغربيمة فمصمدره ممن هذه العقيدة‪ ،‬عقيدة‬
‫الجد والعمل ولكن كل هذا يبنونه على العقيدة الولى والثالثه أما العقيدة الثالثة للرجعية الغربية الرأسمالية‬
‫فهمي حريمة الفسماد لكمي يتمتمع النسمان بالثروة التمي اكتسمبها ممن العممل والجمد‪ .‬وهذا ماينادى بمه علمانيون‬
‫السمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممملم تحممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممت سممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممتار الحضاره‬
‫فماذا ينفعني إذا كان عندي مليون دولر ول أستطيع التمتع بها نتيجة التضييق وعدم الحرية فكان ل بد من‬
‫توفيمر حريمة الفسماد لكمي يسمتمتع النسمان بهذا المال ويشعمر بعظمتمه لكمي يعبده ويقدسمه ويتفنمن فمي العممل‬
‫والنتاج لكي يكسبه‪ .‬فهذا المال هو جنته لنه يمكنه من الستمتاع والتلذذ بهذه الدنيا وبشهواتها وملذاتها‬
‫ممن الخممر والنسماء والقصمور وأماكمن اللهمو المحرم منهما والمباح‪ .‬أمما النار بالنسمبة له فهمو الفقمر الذي‬
‫يخشي منه ويخاف منه مخافمة عظيمة التمي قد تدفعه أحيانا إلي النتحار وقتمل النفمس إذا خسر ماله أو فقمد‬
‫وظيفته‪ .‬وبالتالي فإن هذا الشخص يعمل طول السبوع لكي يستمتع بجنته في عطلة نهاية السبوع‪ .‬فتجده‬
‫يعممل كاللة طول السمبوع‪ ،‬لكمي يسمتمتع بالملذات والشهوات فمي عطلة نهايمة السمبوع فيلتقمي بصمديقته‪،‬‬
‫ويدعوهمما للمنزل ويحتسمميان الخمرويتعاشران فممي الحرام أو يذهبان لتسمملق جبممل أو للتزحلق علي الثلج أو‬
‫فمي رحلة بحريمة أو يقيمما حفلة رقمص ولهمو وخممر ويدعون الصمحاب للتلذذ بنعيمم جنتهمم التمي همي الدنيما‬
‫فليمس لهمم جنمة غيرهما لن يأتون مفلسمين فمي الخمر فيقول لهمم ال عمز وجمل كمما ذكمر فمي القرآن "ويوم‬
‫يعرض الذيمن كفروا على النار أذهبتمم طيباتكمم فمي حياتكمم الدنيما واسمتمتعتم بهما فاليوم تجزون عذاب الهون‬
‫بمما كنتمم تسمتكبرون فمي الرض بغيمر الحمق وبمما كنتمم تفسمقون"؟ وهذه العقيدة تؤدي بهمم إلي عبادة المال‬
‫وعبادة الحرية التي أقاموا لها صنم في نيويورك يسمي بتمثال الحرية أو صنم الحرية وهو أحد اللهة التي‬
‫تعبمد بالضافمة إلي الدولر‪ .‬وهمي عقيدة دجمل فمي دجمل وتؤدي بهمم إلي النار يوم القياممة‪ .‬و أمريكما همي أم‬
‫الدجمل وعاصممة الدجال الكمبر والصمنم شعار دعوتمه ومبدا حكممه وملكمه وكمم نخشمى أن ينخدع المسملمون‬
‫وسط هذا الوباء والدجل من أن يسقطوا في هذه الهاوية وأن ينطلي عليهم دجل الدجالين‪ .‬فهم يسعون ليل‬
‫نهار على أن يجروا المسمملمين إلى نمممط حياتهممم البهيمممي هذا !!! فهممو طريممق سممهل يتيممح لهممم السممتمتاع‬
‫بالشهوات وليس فيه تكاليف ول مسئوليات ويساير النظام والعرف السائد ليس فيه خمس صلوات في اليوم‬
‫والليلة وليمس فيمه نصمب الحمج وليمس فيمه تجويمع للنفمس فمي شهمر رمضان وليمس فيمه تكاليمف حممل الدعوة‬
‫وتبليغهما للمسملمين وغيمر المسملمين ‪ ،‬وليمس فيمه صمدام ممع طواغيمت الكفمر وليمس فيمه فتنمة ول امتحانات‬
‫ولكنمه طريمق التلذذ بالشهوات الحلل منهما والحرام بدون قيود ول حدود‪ .‬ويما حسمرتاه إذا انجرف المسملمين‬
‫في ظلمات هذه الحضارة المادية العفنة كيف سيثبتون لفتنة الدجال يا للمصيبة ويا للكارثة ويا لضياع العمر‬
‫والمستقبل في الحياة الخرة‪ .‬لقد ساروا وراء الدجالين الذين أوهموهم بأن أهم ما في هذه الحياة الدنيا هو‬
‫المنصممب والجاه والمال والثروة والشهرة والتمتممع بالشهوات والحياة الهنيئة الرغدة فصممدقوهم المسمماكين‬
‫وعبدوا الدنيما والشهوات فضمل سمعيهم فمي هذه الحياة الدنيما وهمم يحسمبون أنهمم يحسمنون صمنعا بمما حققوه‬
‫ممن نجاح دنيوي فمي عالم المال والجاه والشهرة والتللذ بالشهوات‪ .‬والدهمى والممر أن هذا العبمد يظمن أنمه‬
‫يحسممن صممنعا لنممه قممد أدار ظهره لهدي ال ومقاييممس ال واعتمممد علي معاييممر ومقاييممس البشممر الدنيويممة‬
‫الفاسمدة‪ .‬فهمو بموازيمن البشمر المبنيمة علي الدجمل قمد أحسمن العممل فلقمد حاز الوظيفمة المحترممة ووصمل إلى‬
‫المركممز المرموق ويشيممر الناس إليممه بالبنان وله بيممت فخممم وسمميارة فارهممة مممن أحدث طراز‪ .‬وله نسمماء‬
‫حسمناوات ومال ممدودا وبنيمن شهودا‪ .‬ولكنمه فمي ميزان ال وهمو الميزان الحمق ل يسماوي شيئا فلقمد أراد‬
‫الدنيا وسعي لها سعيها‪ ،‬فأراد ال أن يفتح عليه الدنيا لكي يستدرجه إلي النار كما قال تعالي "من كان يريد‬
‫العاجلة عجلنما له فيهما مما نشاء لممن نريمد ثمم جعلنما له جهنمم يصملها مذمومما مدحورا‪ ،‬وممن أراد الخرة‬
‫وسمعى لهما سمعيها وهمو مؤممن فأولئك كان سمعيهم مشكورا" ؟ فل عجمب إذا كان تاريمخ اليهود و همم جنود‬
‫الدجال هو تاريخ التنافس علي الدنيا و التكالب علي الثروة والسلطة فيها‪ .‬والكفاح لسيادة شعب يهود علي‬
‫البشرية كلها‪ .‬وقد تجلي ذلك كله في كل ما نسب إليهم من كتب دينية مقدسة و كتب أدب و شعر و قصص‬
‫و أفلم وبطولت وحروب وثورات أو ممممممممممممممممممممما ابتدعوه مممممممممممممممممممممن أفكار وفلسممممممممممممممممممممفات‬
‫ولعمل هذا يفسمر لنما سمر مفتاح شخصمية اليهودي العفنمة‪ ،‬وكيمف أن اليمان بهذه العقيدة اليهوديمة الفاسمدة‬
‫ينتمج عنمه شخصمية مشوهمة منحرفمة وليمس أدل علي ذلك ممن بروتوكولت حكماء صمهيون و قولهمم فمي‬

‫التوراة المحرفة "أن الميين (أي كل من ليس من نسل اليهود) ما هم إل حمير قد خلقهم ال ليركبهم شعب‬
‫يهود كلممما نفممق منهممم حمار (أي مات مممن ثقممل الحمممل) ركبنما حمارا آخممر"‪ .‬ولهذا كرهتهممم معظممم الشعوب‬
‫واضطهدتهممم وسممامتهم سمموء العذاب ولعنهممم رب العالميممن فممي القرآن الكريممم وذمهممم علي هذا القول فقال‬
‫سبحانه وتعالي "ذلك بأنهم قالوا ليس علينا في الميين سبيل ويقولون على ال الكذب وهم يعلمون" وقال‬
‫سمبحانه "فبمما نقضهمم ميثاقهمم لعناهمم وجعلنما قلوبهمم قاسمية يحرفون الكلم عمن مواضعمه ونسموا حظما ممما‬
‫ذكروا به"‪ .‬ولن اليهود قد ساهموا في العهد الخير بقدر كبير في بناء هذه الرجعية الغربية فساهموا بأكبر‬
‫قسط في الفساد فنجد أنهم يسيطرون علي العالم اقتصاديا وإعلميا وسياسيا و نجد أن الحكام ل يفعلوا إل‬
‫مما يمليمه عليهمم مسمتشاريهم اليهودي ممن اتباع الدجال ومنفذى تعليماتمه وخططمه‚ لقمد برعوا فمي صمناعة‬
‫الدجل‪ .‬ومن رحمة ال عز وجل بالبشرية أن جعل اليهود يؤمنون بأنهم شعب ال المختار وأنهم من سللة‬
‫خاصمة و بالتالي ل يدخمل اليهوديمة إل ممن كان ممن نسمل يهودي‪ .‬ولو لم يكمن هذا لنشطوا فمي الدعوة لدينهمم‬
‫ولكان عندنما مليار يهودي الن‪ .‬وتخيمل كيمف يكون العالم إذا كان فيمه مليار يهودي فمعظمم مما نراه الن ممن‬
‫الفسماد بسمبب طغممة ممن اليهود فمما بالك بالحال ممع مليار يهودي‪ .‬ولنفمس السمبب أيضما همم يحاولون إخراج‬
‫الشعوب ممن عقائدهما إلي العلمانيمة أو اللحاديمة لكمي يضعفوهما وبالتالي يسمهل السميطرة عليهما‪.‬ولقمد تطرقنما‬
‫الى دور هذا اللعيمن واتباعمه ومخططاتمه فيمما سمبق ونوجزهما هنما فمما يسممى ببولس الرسمول اليهودي الذي‬
‫ادعمي الرسمالة ليفسمد عقيدة المسميح عليمه السملم وأدخمل فيهما عقيدة التثليمث وتأليمه المسميح وبنوتمه ل عمز‬
‫وجمل همو يهودي و إبمن سمبأ اليهودي الذي أنشما الباطنيمة و فرقهما المشهورة فمي السملم و كذلك دارويمن‬
‫صاحب نظرية النشوء والتطور وأنه ليس هناك إله ليخلق النسان ولكن أصل النسان كان قردا هو يهودي‬
‫وماركس صاحب النظرية الشيوعية الملحدة الفاشلة هو يهودي وفرويد وتفسيراته الجنسية في علم النفس‬
‫مثمل أن الطفمل يرضمع ممن ثدي أممه بلذة جنسمية همو يهودي وهكذا معظمم دجاليمن العصمر الحديمث ممن اليهود‬
‫مممن تتلمذوا على يمد سميدهم الدجال الكمبرلعنه ال وهمم ينشرون دجلهمم فمي شكمل أبحاث علميمه ونظريات‬
‫ونظمم اقتصمادي‪ ،‬ونظريات ومبادئ فمي علم الجتماع ولهذا السمبب نجمد أن الرجعيمة الغربيمة العلمانيمة فمي‬
‫الظاهمر اليهوديمة فمي الباطمن قمد اتسممت بالتدجيمل فمي أشياء كثيرة و التلبيمس علي الناس وتسممية الشياء‬
‫بغيمر أسممائها وإطلق السمماء البراقمة الخلبمة علي غيمر حقيقتهما وبكثرة الختلف بيمن الظاهمر والباطمن‬
‫وحلت الشعارات والفلسفات محل الديان وسحرت النفوس والعقول وأحاطت بها هالت التمجيد والتقديس‪،‬‬
‫شعارات وفلسممفات ونظريات فارغممة كلهمما دجممل فممي دجممل‪ .‬ويكفينمما يمما اخوة أن ال لم يلعممن المشركيممن ول‬
‫النصممارى ول حتممى الملحديممن فممي صممريح القرآن‪ ،‬ولكممن ال لم يلعممن فممي صممريح القرآن إل أثنيممن إبليممس‬
‫واليهود‪ .‬فاليهود يدجلون علي الناس ويسممتخدمون النسمماء والمصممالح المشتركممة وزينممة الحياة الدنيمما فممي‬
‫الدجمل والتضليمل‪ ..‬ولهذا نجمد فمي صمورة الكهمف تنمبيهات وتحذيرات شديدة للمؤمنيمن ممن الوقوع فمي إغراء‬
‫زينمة الحياة الدنيما لنهما المصميدة الرئيسمية للدجال والدجاليمن اتباعمه‪ .‬فقال ال عمز وجمل`` (( واضرب لهمم‬
‫مثمل الحياة الدنيما كماء أنزلناه ممن السمماء فاختلط بمه نبات الرض فأصمبح هشيمما تذروه الرياح وكان ال‬
‫على كممل شيمء مقتدرا‪ ،‬المال والبنون زينممة الحياة الدنيمما والباقيات الصممالحات خيمر عنمد ربمك ثوابمما وخيمر‬
‫أمل)) وهذه السممورة كماجاء فممى الحديممث ان تقرا فواتحهمما على الدجال وسمموف نتطرق لهذا لحقمما ولكممن‬
‫اسمممممممممممممممممممممممممممرار القران وعجايبمممممممممممممممممممممممممممه كثيره فممممممممممممممممممممممممممممن يتعمممممممممممممممممممممممممممظ‬
‫ولنظرنما قليل لواقعنما لوجدنما الممر يسمير كمما خطمط له حتمى على ابسمط المسمتويات ندمما يفتتمح مطعمم جديمد‬
‫ويعلن عمن تخفيضات بمناسمبة الفتتاح تجمد الناس على ابوابهمه منتظريمن وكانمه يهمب صمكوك الغفران كمما‬
‫كانت تفعل الكنيسة النصرانية في عصور الظلم وكما تفعله الكنيسة الخمينية !!! وليت الذين حضروا من‬
‫المعوزين أو اهل المسغبة بل سوادهم العظم من اصحاب القروش والكروش‬
‫عندممما يعلن فممي أي سمموق عممن جوائز لمممن يبتاعون مممن المحلت يكتممظ ذلك السمموق بالمشتريممن والباعممة‬
‫والمتسممكعين والمحتاجيممن !!!! وان كان يدرك الكثممر مممن الحاضريممن انهممم لن يخرجممو ا ‪ -‬حتممى ‪ -‬بخفممي‬
‫حنيمممممممممممممممممممممممممممممممن !!!!! ولكمممممممممممممممممممممممممممممممن لعمممممممممممممممممممممممممممممممل وعسمممممممممممممممممممممممممممممممى‬
‫*عندمما تعلن مؤسمسة تجاريمة عمن جائزة فمي احدى علب منتجاتهما !!!! تجمد الناس يمارسمون اشمق اسماليب‬
‫الغوص في العلب وحتى العلب الفارغة والصدئة وعلب السردين والعلب التي تعلو حاويات القمامة‬

‫عندمما ترى القوم وقمد انكفمأ بعضهممم على بعمض وقعدوا بجوار بيمت اميمر يسمتمدون منمه العون ويحتلبون‬
‫كرممه الفياض عندمما تراهمم وقمد اتوا قبمل ان تغادر الطيمر وكناتهما تلدغهمم سمياط الشممس اللهبمة وتلسمعهم‬
‫هبائب الشمال الحارقة ل يغادرون حتى يظفروا بالنظر الى وجهه الكريم !!!!! لعله يجود عليهم بالنزر من‬
‫المال ينتظرون الساعات الطوال رجال ونساء واطفال محتاجين وغير محتاجين ربما دخلوا وربما ردوا من‬
‫حيممممممث اتوا بيممممممن زجممممممر الحرس ولدغات الشمممممممس ولفممممممح القيممممممظ !!!! او لسممممممع الشواتممممممي‬
‫عندما يعلن لبناني مشعوذ حقير عن جائزة قدرها مليون ريال لمن يتصل على رقم في بلد تكلف فيه الدقيقة‬
‫عشريممن ريال ل يمممت للبلد التممي تقوم على ارضممه القناة !!!!!وتجممد الناس سمميل جارفمما مممن المكالمات‬
‫والخطوط السماخنة حتمى الحتراق !!!!!! توقمن يقينما تامما ان المسميح الدجال سمتكون مهمتمه ميسمورة جدا‬
‫بيسر اجتذاب العملء الى اي محل حتى لو كان محل بيع ‪ -‬جراك ‪ -‬باعلن عن تخفيض او مسابقة *عندما‬
‫يخرج على الناس قرد في احدى الفضائحيات وحثالت نصمارى المهجر ونصمارى الخليج الذيمن يتنامون في‬
‫المسمتنقعات بصمورة خطرة ويتسمنمون ذرا المناصمب وينتعلون المريمح ويركبون الفاره وقمد اتوا ممن قرابمة‬
‫الشهممممممر ل يملكون القطميممممممر ال النفلت مممممممن كممممممل القيممممممم والمثممممممل والمبادئ والعراف والعادات‬
‫عندمما يخرج ذلك الشمبانزي ويضرب بالرممل ويزعمم لهذه بالرزق ولتلك بالولد وعندمما تتهافمت المكالمات‬
‫عليه تهافت الذباب على العذرة عندها توقن ان الزمن يطوي بعضه طيا ايذانا بخروج الرئيس الكبر الدجال‬
‫الخيمر الذي يكون له القدح المعلى فمي الصمولة والجولة الدجال الحقيقمي الذي سمهل مهمتمه دجاجلة كثيرون‬
‫بهيئات مختلفة ولعل اعتى طرق الدجاجلة العلم المسموع والمقروء والمشاهد الذي يسبي العقول ويخلب‬
‫ع شُ مّ النوف الى نار الدجال الكبر‬
‫اللباب ويحطم القيم ويسوق الناس سوقا الى جنة المسيح الدجال او يد ّ‬
‫لعل العلم يحاول التطبيع مع الدجال باستمراء الكذب واستساغته بقلب الحقائق وخنق الحريات المستقيمة‬
‫وبث السم في الدسم العلم يقلب الهرم يتوج الرعديد الجبان تاج العزة والغلبة والحنكة والقيادة والرياسة‬
‫والزعامممة ويلبمس مرفوع الرأس الشوس ثوب ذلة وصممغار ‪ .‬يعلي اللص الخائن عروش النصممح والشفقمة‬
‫والحفاظ !! يخون المين ويأتمن الخائن‬
‫الدول تمارس دور الدجال‬
‫المؤسسات تمارس دور الدجال‬
‫الشركات تمارس دور الدجال‬
‫الفراد يمارسون دور الدجال‬
‫مما اسمهل عممل الدجال حيمن يخرج على قوم خدعوا بمعسمول القول دون الفعمل عندهما وعندمما يغدق الدجال‬
‫بسخاء على من يتبعه سيخرالكثير للدجال سجودا وركوعا *مهمة الدجال الكبر سهلة جدا عند اجيال تتعلق‬
‫بافلم الكرتون ‪ -‬بوكيمون وغيرهما وغريندايزر وعدنان ولينما وباباى البحار ‪ -‬وتدعمي لهما ممن الخوارق مما‬
‫يعجمز عنمه ال !!!!!!!!!! ‪ -‬تعالى ال عمما قاله الكثيرون ‪ -‬وهمي افلم كرتون يؤمنون بهما ذلك اليمان الذي‬
‫خالط ارواحهمم كيمف اذا حضمر ممن يخاطمب القريمة آمرا ان اخرجمي كنوزك فتخرجهما !!!! وممن يفلق هاممة‬
‫الرجممممممممممل بالسمممممممممميف ويفصممممممممممل اخممممممممممر الى جزئيممممممممممن ثممممممممممم يدعوه فيعود كممممممممممما كان‬
‫ال تعتقمد معمي ان الكثمر سميخر سماجدا للدجال العور الكافمر ان الدجال قمد اعمد العدة كاملة لخروجمه فهمو لن‬
‫يخرج كما يعتقد البعض من قيودة وينفض غباره ويقول انا الهكم ‪ ....‬سوف يخرج وقد مهد كل شئ لنفسه‬
‫اللهم اني اعوذ بك من فتنة المسيح الدجال‬
‫هل تود ان تعرف خفاياعن امريكا تغيب عن الكثير واضمن تعجبك؟‬
‫من هي الجماعة السرية التي تتحكم بالحكومة المريكية؟‬
‫من هو ملك اسرائيل القادم ؟‬
‫من هي الشركة التي تلقت انذار قبل الهجوم بساعتين ؟‬
‫ماهي خطة امريكا نحو العالم ؟‬
‫هل تخطط امريكا لغزو الدول العربية ؟‬
‫خطة أمريكا لغزو الدول العربية‬
‫نتذكر اتفاقية سايكس ‪ /‬بيكو ‪ 1916‬لتقسيم المنطقة العربية بين بريطانيا و فرنسا‬

‫الن جاء دور الوليات المتحدة وحربهما على أفغانسمتان لينبمئ عمن مخطمط أكثمر طموح ممن سمايكس‪ /‬بيكمو‬
‫للسمميطرة على العالم وحتممى نتعرف على أهداف الحكومممة المريكيممة الحقيقممة نتناول ماذا يقول الباحثيممن‬
‫المريكان عن أهداف حكومتهم ونأخذ مثال على ذلك كتاب‪..‬هو‬
‫‪)Pat Robertson )The New World Order‬‬
‫ونسلط الضوء على الهداف البعيدة (للنظام العالمي الجديد) الذي يرمي إلى إنشاء (حكومة عالمية واحدة )‬
‫تسيطر على العالم ويتم ذلك وفق برنامج منظم لضعاف الدول يمكن تشبيه أسلوبه بعملية نقض البناء من‬
‫خلل هدمممه لبنممة بعممد أخرى حتممى ينهار البناء كله مممن خلل القوانيممن والقرارات التممي تصممدرها الوليات‬
‫المتحدة ليؤدي تدريجيما الي نزع سميادة الدول على أراضيهما وسمنأخذ مثاليمن قريمبين إلى أذهاننما هذه اليام‬
‫للتدليمل على ذلك مثمل إصمدار قرار تصمنيف الدول حسمب رضمى أمريكما عنهما فتسممى هذه مارقمة أو صمديقة‬
‫وغيرها من المسميات حتى تنصاع الدول لرغبات أمريكا ‪،‬وقانون (مكافحة الرهاب المالي) الجديد وهدفه‬
‫إرهاب الدول وتجميممد أرصممدتها لخنقهمما حتممى ل تسممتطيع حتممى شراء رصمماصة للدفاع عممن نفسممها أو خبزا‬
‫لشعبهما وتسمتخدم أمريكما قدرة تأثيرهما على الممم المتحدة ممن خلل اسمتخدام حمق النقمض الفيتمو واسمتخدام‬
‫الدعم المالي من خلل تجميد دفع حصتها في المم المتحدة أو حتى النسحاب من إحدى منظماتها أوترغيب‬
‫وترهيب الدول للتصويت على القرارت التي تريدها أمريكا ليتم بعد ذلك استخدام المم المتحدة (مخلب قط )‬
‫لتنفيذ الهداف الخفية للسياسة المريكية بصورة غير مباشرة بما إنها قرارت دولية فنجد بعض القرارات‬
‫الصادرة برعاية أمريكية تؤثر على سيادة الدول وحرية قرارها فعلى الجانب المتعلق بالتسليح تعمل أمريكا‬
‫على استصدار قرارات من المم المتحدة ضد بعض الدول لنزع أسلحتها باتهامها بتهم مختلفة لكونها ربما‬
‫مخالفمة لمريكما السمعي فمي التدخمل لتغييمر ثقافات ومعتقدات الدول لسمباب سمنذكرها كتلك المتعلقمة بشؤون‬
‫السرة فباسم الحرية يطالب بحرية الشواذ جنسيا لفساد طبيعة تكوين السرة مثلما حدث في المؤتمر الذي‬
‫عقدته المم المتحدة في بكين وهو مؤتمر المرأة الرابع عام ‪ 1995‬الذي لقت الدعوات الشاذة فيه معارضة‬
‫ممن الدول السملمية ونعلم مدى تأثيمر هذه الدعوات الشاذة على بنيمة المجتممع وهمي السمرة لكمي يضعمف‬
‫دورهما وبالتالي إضعاف المجتممع وتفكمك لبناتمه ممن خلل انتشار الشذوذ و الفسماد الخلقمي فمي المجتمعات‬
‫بناء على قرارات دوليممة اسممتخدام القروض والجانممب المالي للضغممط على الدول واسممتخدام( صممندوق النقممد‬
‫الدولي) فممي فرض رؤيتممه على السممياسة الماليممة للدول ووضممع شروطممه كممي تنفذهمما الدول حتممى يمكنهمما‬
‫الحصول على القروض والضغط عليها لتخصيص القطاعات المهمة للدول حتى تفقد الدول أصولها وتصبح‬
‫فقيرة يتحكمم في اقتصمادها المسمتثمرين الدولييمن مثال المسمتثمر سمورس اليهودي الذي أثار أزممة ماليمة في‬
‫الشرق القصممى‪ ،‬وكذلك دور (منظمممة التجارة العالميممة) ومخاطممر فتممح أسممواق دول العالم الثالث لدخول‬
‫الشركات الجنبية العملقة وتأثير منافستها للشركات الصغيرة في الدول الفقيرة التي لن تستطيع المنافسة‬
‫مممما يعنممي القضاء عليهمما وبالتالي احتكار أسممواق العالم والتحكممم بالجوانممب المتعددة للنشطممة التجاريممة‬
‫والصمناعية ‪ ،‬إنهما الرأسممالية ومبدأ القوي يأكمل الضعيمف بدون رادع دينمي أو أخلقمي ويشاركهما فمي ذلك‬
‫البنوك العالميمة التمي يسميطر عليهما المرابيمن اليهود بممص دماء الشعوب ‪ .‬ومثال آخمر يدل على الحتكاريمة‬
‫البغيضة التي بدأت تمارس اتجاه المزارعين الفقراء الذين يسعون لتوفير القوت لسرهم والمجتمعات التي‬
‫يعيشون فيها فقد حذرت إحدى البعثات التنصيرية‬
‫‪christian aid group‬‬
‫أن البذور المعدلة جينياُ سممتقود زراعتهمما إلى انتشار المجاعممة ولول وهلة نسممأل كيممف تكون البذور التممي‬
‫سممتزيد مممن إنتاجيممة الراضممي الزراعيممة سممتؤدي الي المجاعممة الجواب أن هذه البذور المعدلة جينيمما تتغيممر‬
‫تركيبتها بعد حصاد المحصول بحيث ل يستطيع المزارع زراعة البذور الناتجة من المحصول مرة أخرى ‪،‬‬
‫و تتحول إلى ( بذور عقيممة ) وبالتالي سميكون المزارع مجمبرا على شراء البذور سمنويا ممن شركات إنتاج‬
‫البذور المريكيمة العملقمة وهمي نافذة البيمع المحتكرة لهذا النوع ممن البذور ممما يعطيهما القدرة على التحكمم‬
‫بالسمممعار و الحتكار يقود إلى تركيمممز الثروة بأيدي شركات إنتاج البذور فليمممس مهمممم بعمممد ذلك أن يفلس‬
‫المزارع الصمغير ويموت ‪ .‬الخريمن ممن الجوع ول المسمؤولون المريكييمن انهمم سميحاربون الرهاب على‬
‫مختلف المسارات وستستمر الحرب لمدد طويلة ربما ( حتى إنشاء الحكومة الموحدة) وكما ذكرنا عن نزع‬
‫السلحة سيتم أول على الدول المخالفة لمريكا ثم يتم تطبيقها على باقي الدول حسب البرنامج الذي خططت‬

‫له أمريكما حتمى ل تشهمر هذه الدول السملح فمي وجمه (الحكوممة العالميمة الموحدة) وتكون لهذه (الحكوممة‬
‫المخطط لها) قوات عسكرية وشرطية ونظام مالي عالمي ومحاكم عالمية وما يحدث الن هو التمهيد الذي‬
‫يقوم بمه فمي الخفاء الماسمون وممن ورائهمم اليهود وأعضاء مجلس العلقات الخارجيمة المريكيمة المرتبطيمن‬
‫بما يسمى في الكتابات المسيحية المحافظة‬
‫‪) Illuminati‬‬
‫أو النورانييمن وهمي حركمة سمرية أسمسها المتنفذيمن ممن الذيمن يسميطرون على البنوك العالميمة ممن اليهود‬
‫لغرض شيطانمي عمبر اسمتخدام المال والتعليمم فمي اسمتقطاب أشخاص متميزيمن دراسميا ممن خلل إعطائهمم‬
‫المنممح الدراسممية ومممن ثممم زرعهممم مممن خلف السممتار على مختلف المسممتويات كمسممتشارين وخممبراء بحيممث‬
‫يشكلون السياسات الحكومية وفق خطط أسيادهم المسمون بمممممممم‬
‫(‪) Illuminati‬‬
‫وتسممتخدم الحركممة المال والفضائح الخلقيممة والعمال الخبيثممة لتنفيممذ خططهمما مثلممما تممم اسممتخدام مونيكمما‬
‫اليهودية ضد كلينتون وابتزاز الخرين ويساندهم( عبدة الشيطان ) و (حركة العصر الجديد) ‪....‬وهى‬
‫‪The New Age Movement‬‬
‫فهممم ينادون بالحريممة المقصممود بهمما حريممة الفسمماد الخلقممي حتممى يسممهل شراء ورشوة الفاسممدين و إغراء‬
‫المنحليمن أخلقيما وثمم محاربمة الديان التمي تقمف عقبمة فمي طريقهمم حيمث يعلنون أنهمم يرغبون فمي جعمل‬
‫الجنس البشري عائلة واحدة من هنا علينا أن ندرك البعاد والمخططات لسقاط النظام الموجود حاليا ونزع‬
‫سميادة الدول على أراضيهما وإسمقاط المسميحية وبزوغ ديانمة عالميمة جديدة همي حركمة العصمر الجديمد التمي‬
‫تؤدي لظهور قوة الشيطان الوحمممممممش والدكتاتوريمممممممة الشريرة وفمممممممق مممممممما جاء فمممممممي النجيمممممممل‪.‬‬
‫ويقول بات روبرتسون في كتابه مفسرا ما جاء في النجيل في (سفر رؤيا يوحنا اللهوتي الصحاح ‪)13‬‬
‫يحذرنا النجيل انه في نهاية اليام سيقوم ديكتاتور عالمي سيقام له تمثال ضخم بمساعدة الشيطان وسيزود‬
‫بالطاقة والقدرة ويتحد مع نظام ديني مزيف يصنع آيات وقوات وعندما ينغمس الناس في عبادة هذا الوثن‬
‫سميكون هذا الصمنم التضليمل والخداع بواسمطة كهنمة المعبمد ولن يكون هناك سمعادة وسملم عالممي هذا القائد‬
‫العالممي سميكون المثال الكاممل لنسمان يعممل بسملطان وقوة الشيطان ويطلق عليمه( ضمد المسميح ) وسميكون‬
‫اكثمر فظاعمة ممن أي قائد بشري فمي التاريمخ هتلر‪ ،‬سمتالين ‪،‬جنكيمز خان ‪ ،‬وليمس أحمد مثله فمي التاريمخ ممن‬
‫الفسماد والشمر المطلق وسميكون العالم مأسمورا فمي الخديعمة الشيطانيمة والضلل لدرجمة أن ضمد المسميح أو‬
‫الوحش عند المسلمين هو المسيح الدجال ) سيعبد على أنه إله ‪ .‬وهو بالنجليزيه‬
‫( ‪) Antichrist , The Beast‬‬
‫وقد ذكر المؤلف بعض أشهر السمماء الماسونية في أمريكا الذين كانوا يروجون لنشاء الحكومة العالمية‬
‫الموحدة والتي يروج لها الن باسم (النظام العالي الجديد ) ( أي الحكومة العالمية الموحدة ) ‪..‬منهم جورج‬
‫واشنطمن ‪ ،‬نائب رئيمس نيلسمون روكفلر ‪ ،‬جيممي كارتمر‪،‬وجورج بوش الب) حيمث ألقمى بوش الب ‪11‬فمي‬
‫سبتمبر ‪ 1990‬كلمة أمام الكونغرس دعي فيها إلى (النظام العالمي الجديد) وتكلم عن نظام المن الجماعي‬
‫ولجممع الممم المختلفمة لتجتممع نحمو قضيمة مشتركمة ‪ ،‬همل همو يعنمي (تحالف تقوده الوليات المتحدة) يحقمق‬
‫أهدافهمما‪ ،‬ونلحممظ ونلحممظ ان خطاب بوش الب الشهيممر فممي (‪11‬سممبتمبر ‪ )1990‬فممي الكونغرس ودعوتممه‬
‫للنظام العالمممي الجديممد هممل هممي مصممادفة بعممد مرور( إحدى عشممر عام ) مممن الخطاب أن يقممع الهجوم على‬
‫نيويورك في (‪11‬سبتمبر ‪ ) 2001‬الجواب ل ولكن لكي تكتمل فصول المسرحية المفبركة التي حاكها اليهود‬
‫قمد يقول قائل كيمف وقمد ظهرت بعمض الشرطمة يتحدث بهما بمن لدن عمن معرفتمه بالمنفذيمن لكمي نجيمب على‬
‫هذا السؤال نرجع الي حدث مشابه تعرضت له امريكا خلل الحرب العالمية الثانية وهو ان الهجوم الذي قام‬
‫بمه اليابانيون على ميناء بيرل هاربور كانمت امريكما لديهما علم بحدوثمه حيمث قاممت بريطانيما بابلغ الحكوممة‬
‫المريكية بخبر الهجوم لكن امريكا سمحت له بالحدوث ذريعة للدخول في الحرب ضد اليابان والمانيا وبعد‬
‫الحرب اصممممممممممممبحت امريكمممممممممممما والتحاد السمممممممممممموفيتي انذاك قطممممممممممممبي العالم انظممممممممممممر كتاب‬
‫‪PEARL HARBOR MOTHER OF ALL CONSPIRACIES ,MARK EMERSON‬‬

‫السممؤال ماالفائدة التممي سممتجنيها امريكمما مممن حدوث هذه العمليممة الجواب اول ماذا يعنممي تحطممم عمارتان‬
‫وتحصمل بعدهما وتسميطر على العالم بحجمة مكافحمة الرهاب مثلما يحصمل في صمالت القمار فمي لس فيغاس‬
‫في امريكا تراهن وتغامر ببعض دولرات لتكسب ماعلى مائدة القمار من‬
‫السؤال هل كانت فعل امريكا تعلم بحدوث الهجوم‬
‫تجيبمك احمد اكمبر الصمحف فمي امريكما صمحيفة الواشنطمن بوسمت فمي خمبر جاء فيمه ان شركمة تسممى شركمة‬
‫‪ ODIGO‬وهي شركة تعمل في مجال التصالت في امريكا ولديها مكتب في اسرائيل تلقى رسالة تحذير‬
‫بحوالي سماعتين ممن حدوث الهجوم وابلغمت الممن السمرائيلي والمباحمث الفيدراليمة المريكيمة تمم ابلغهما‬
‫مصمدر الخمبر همو موقمع على النترنمت اسممه نيوز بايمت وهمو الموقمع اللكترونمي ‪...‬الثانمي التابمع لصمحيفة‬
‫الواشنطمن بوسمت وستجد رابط الموقع في نهاية هذا التقريرومما خفي كان اعظمم ‪.................‬فلذلك وقوع‬
‫الهجوم سميكون حجمة وممبرر للحكوممة المريكيمة الواقعمة تحمت تأثيمر اليهود وملكهمم الدجال وسمنشير لحقما‬
‫عن دور اليهود واكمل وليسهل على الحكومة المريكية في المضي في تنفيذ خططها نحو إصدار التشريعات‬
‫التمي تسماعدها على الحركمة في التصمرف مثمل قانون مكافحمة الرهاب المالي حيمث كانمت الحكوممة المريكيمة‬
‫تحاول إصممداره مممن قبممل وفشلت مرة بحجممة مكافحممة غسمميل الموال والمخدرات ولكممن بعممد الهجوم تمممت‬
‫الموافقمة على قانون مكافحمة الرهاب المالي و فتمح الكونغرس لدارة بوش البمن أبواب إصمدار التشريعات‬
‫التي تريدها الحكوممة المريكية بكشف السرية المالية وتشمل الدول وتجميد أموالها حتى يمكن خنقها ول‬
‫تسمتطيع حتمى شراء رصماصة للدفاع عمن نفسمها أو خبزا لشعبهما وغيرهما ممن التشريعات التمي سمتصدر بيمن‬
‫فترة وأخرى لتعطي الحكوممة المريكيمة الحركمة في تصرفاتها فمثل تمم السمماح للمخابرات المريكيمة بالقيام‬
‫بالغتيالت بعمد ان جمدت منمذ فترة وهذا قيمض ممن فيمض لقمد كشمف وليام غاي كار فمي كتابمة أحجار على‬
‫رقعة الشطرنج وسبق وتطرقنا الى اجزاء منه‬
‫معلومات فمي غايمة الخطورة عمن المخطمط الماسموني الصمهيوني لفسماد العالم وإشاعمة الفوضمى والحرب‬
‫تمهيدا لظهور ملك اليهود الشيطانممي(الدجال) وذلك بعممد إشعال حرب عالميممة ثالثممة (الملحمممة الكممبرى عنممد‬
‫المسلمين) أو ما يسمى معركة ( هر مجدون عند النصارى واليهود)‬
‫إن النظام العالمي الجديد الهدف منه تمهيد لخروج ما يسمى وفق نص سفر الرؤيا في النجيل الوحش وفي‬
‫السلم المقصود به المسيح الدجال حتى يحكم قبضته على العالم من خلل إلغاء الدول والسيادة القومية ‪،‬‬
‫إلغاء الديانات ‪ ،‬إلغاء الملكيممة الفرديممة بحيممث يصممبح العالم كله بلدا واحدا يعيممش فيممه الفرد ليومممه وملذاتممه‬
‫بدون اليمان بأي دين وتخضع شعوب العالم وممتلكاتها لسيطرة قائد هذه الحكومة العالمية وما يجري في‬
‫أفغانسمتان يحقمق عدة أهداف ممن بينهما بسمط السميطرة على وسمط آسميا و وضمع موطمئ قدم قرب الصمين‬
‫وروسميا‪ ،‬واحتمال تكرار (مشهمد معاكمس ) لنصمب الصمواريخ النوويمة التمي حاول التحاد السموفيتي السمابق‬
‫نصمبها فمي كوبما وتوجيههما صموب أمريكما عام ‪ 1962‬حيمث سميكون نصمب الصمواريخ ممن قبمل أمريكما صموب‬
‫الصين وروسيا ‪ ،‬وسيكون التجسس على الصين بالقرب من حدودها أفضل وتذكرون أزمة طائرة التجسس‬
‫حيث من المحتمل ان تكون أفغانستان نقطة المراقبة والتجسس على الصين وروسيا وايران وباكستان ‪ ،‬ان‬
‫صممراع الحضارات كممما ذكممر هنتنغتون بيممن الغرب و المسمملمين والصممين تبدو ملمحممه آخذه فممي التشكممل ‪،‬‬
‫وسمتمد أمريكما سميطرتها على الدول المجاورة لفغانسمتان لحتكار بترول المنطقمة وتنفيمذ أهداف أخرى إن‬
‫تركيبة الحكومة المريكية مثيرة للهتمام نائب الرئيس مدير شركة نفط ووزير دفاع سابق ‪،‬مستشار المن‬
‫القومي رئيس مجلس إدارة شركة بترول وأستاذ متخصص في روسيا ‪ ،‬وزير الخارجية رئيس أركان سابق‬
‫‪ ،‬وزيمر الدفاع رئيمس مجلس إدارة شركمة أدويمة وشارك ممع تشينمي نائب الرئيمس المريكمي كمحاضريمن فمي‬
‫شهر مايو ‪2000‬‬
‫في المنتدى الروسي المريكي لقادة رجال العمال إذا الخلطة المكونة للدارة المريكيةتتكون من بترول ‪+‬‬
‫التحاد السوفيتي السابق ‪ +‬عسكر‬
‫ل ننسمى جمهوريات الموز التمي سميطرت عليهما أمريكما فمي أمريكما اللتينيمة بسمبب الرغبمة فمي احتكار تجارة‬
‫الموز فمما بالك بالبترول يقول هنري كيسممنغر بالبترول نسمميطر على الدول وبالطعام نسمميطر على الفراد إن‬
‫حربهما على أفغانسمتان اكمبر ممما يتصمور عندمما أرادت الوليات المتحدة نورييغما وهمو رئيمس دولة وعنده‬
‫جيمش وأممم متحدة وقوانيمن دوليمة تحممي سميادة بلده ألقمت القبمض عليمة بقوات كوماندز واعتقلتمه فهمل بمن‬

‫لدن يحتاج كمل هذه الترسمانة؟ وكيفمما آلت إليمه المور فمي أفغانسمتان فالمخطمط يتجاوز أفغانسمتان بمل يشممل‬
‫العالم فاحتلل فلسطين لم ينفذ في يوم واحد بل مر بمراحل و بدء قبل سنوات طويلة حتى قبل مؤتمر بازل‬
‫بقيادة مؤسممس الحركممة الصممهيونية ثيودور هيرتزل عام ‪ 1897‬ثممم وعممد بلفور عام ‪ 1917‬ثممم إقامممة دولة‬
‫إسممرائيل عام ‪ 1948‬فالمخطممط يسممير وفممق خطممة رهيبممة تسمممى(النظام العالمممي الجديممد )؟ تمهيدا ( لظهور‬
‫المسميح الدجال ) ‪ .‬الذي همو اكمبر فتنمة وخطمر يواجهمه المسملمون والعالم و كمما أوردنما إن النجيمل جاء فيمه‬
‫ذكر الوحش وضد المسيح أي المسيح الدجال في (سفر رؤيا يوحنا اللهوتي الصحاح ‪ )13‬والتحذير من‬
‫فظائعمه ‪ ،‬كذلك ورد فمي عدد ممن الحاديمث النبويمة الشريفمة مما ينذر عمن شدة فتنمة المسميح الدجال وكونهما‬
‫أعظم الفتن التي ستمر على البشرية وما من نبي إل أنذر قومه من فتنة المسيح الدجال ‪ ،‬فمن فتن المسيح‬
‫الدجال إدعائه اللوهيمة لكمي يعبده الناس ويأتمي بأعمال خارقمة مذهلة تفتمن الناس كأن يأممر السمماء فتمطمر‬
‫والرض فتنبمت والخرائب فتخرج كنوزهما المدفونمة ولديمه مما يشبمه الجنمة والنار وجبمل ممن خبمز ولديمه قدرة‬
‫كممبيرة على سممرعة النتقال خلل الرض ومممن فتنتممه قتله شاب فيممما يظهممر للناس ثممم يدعممي أنممه أحياه‬
‫وإسمتعانته بالشياطيمن كمما سميمر ذكره لحقما ولذلك أنذرنما النمبي ممن فتنمة الدجال كمما أنذر ممن قبمل النمبياء‬
‫عليهممممممممممممم وعلى نبينمممممممممممما الصمممممممممممملة والسمممممممممممملم قومهممممممممممممم مممممممممممممن فتنممممممممممممة الدجال‬
‫وعلينا نستذكر الكيد والمكر الذي يحيكه الكافرين للمسلمين منذ فجر السلم فالمطلوب الحذر ونسترشد بما‬
‫جاء فمي القرآن الكريمم كأن التاريمخ يعيمد نفسمه قال تعالى (ولن ترضمى عنمك اليهود ول النصمارى حتمى تتبمع‬
‫ملتهم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم) ‪ 120‬البقرة‬
‫يقول ال سمبحانه وتعالى (يأيهما الذيمن امنوا خذوا حذركممم ‪ 71 )..‬النسماء ونسمأل ربنما الرحممن الرحيمم أن‬
‫يطفىء نار الحرب ويرد كيمممد الكافريمممن الي نحورهمممم قال تعالى (…كلمممما أوقدوا ناراً للحرب أطفأهممما ال‬
‫ويسعون في الرض فسادًا وال ل يحب المفسدين) ‪ 64‬المائدة قال تعالى (…وإن تصبروا وتتقوا ليضركم‬
‫كيدهممممممممممممممممممممممممممممم شيئاً إن ال بممممممممممممممممممممممممممممما يعملون محيممممممممممممممممممممممممممممط) ‪ 120‬آل عمران‬
‫(…وليحيق المكر السيىء إل بأهله…) ‪43‬فاطر سواء نجحت مكيدتهم بقدر من ال سبحانه لحكمة يعلمها‬
‫سمبحانه وهمو على مما يشاء قديمر أو فشلوا وفمي كمل خيمر‪ ،‬علينما كمسملمين أن نتنبمه حتمى ل نؤخمذ على حيمن‬
‫غفلة ونقول حسم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممبنا ونعمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم الوكيمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل‬
‫(اللهممم أعوذ بممك مممن عذاب جنهممم وعذاب القممبر وفتنممة المحيمما وفتنممة الممات وفتنممة المسمميح الدجال)‬
‫والحمد ل رب العالمين‬

‫عدم ذكر الدجال فى القران‬
‫يجيبناالمام البلقيني بأنه نظر في كل مَ نْ ُذكِرَ في القرآن من المفسدين فوجدهم ممن مضى وانقضى أمره‪،‬‬
‫وأمما ممن لم يجمئ بعدُ فلم يذكمر منهمم أحمد!!! وهذا ينتقمض بيأجوج ومأجوج ووقمع فمي تفسمير البغوي أن‬
‫الدجال مذكور في قوله م تعالى ( ‪ :‬لخلق السموات والرض أكبر من خلق الناس ‪ ) .‬وأن المراد بالناس هنا‬
‫الدجال مممممممممممممممممممممممممممممممممممممن باب إطلق الكممممممممممممممممممممممممممممممممممممل على البعممممممممممممممممممممممممممممممممممممض‬
‫قال الحافظ ابن حجر العسقلني م رحمه ال م في فتح الباري حيث أنه ذُكر في قوله تعالى ( يوم يأتي بعض‬
‫آيات ربمك ل ينفمع نفسما إيمانهما ) أنمه ترك ذكره احتقاراً‪ ،‬و ُتعُقّبم بذكمر يأجوج ومأجوج وليسمت الفتنمة بهمم‬
‫بدون فتنم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة الدجال والذي قبله‬
‫قد وقعت الشارة في القرآن إلى نزول عيسى في قوله م تعالى ( وإن من أهل الكتاب إل ليؤمنن به قبل موته‬
‫) سورة النساء ‪ ... 159‬وفي قوله م تعالى ( وإنه لعلم للساعة ) وصح أنه الذي يقتل الدجال‪ ،‬فاكتفى بذكر‬
‫أحمد الضديمن عمن الخمر‪،‬ولكونمه يلقمب‪ :‬المسميح كعيسمى عليمه السملم لكمن الدجال مسميح الضللة‪ ،‬وعيسمى‬
‫مسيح الهدى‪ .‬و نذكر سبب تسمية عيسى عليه السلم بالمسيح ‪...‬والدجال ايضا‬
‫في غريب الحديث‪ /‬ابن الثير‬
‫سحُ بيده ذا عاهة إل َبرِىء‬
‫سمّي به؛ لنه كان ل َي ْم َ‬
‫أما عيسى ف ُ‬
‫سحَ ال ّرجْل‪ ،‬ل أخْمصَ له‬
‫وقيل‪ :‬لنه كان أ ْم َ‬
‫خرَج من بطن أمّه ممسوحاً بالدّهْنِ‬
‫وقيل‪ :‬لنه َ‬
‫طعُها‬
‫وقيل‪ :‬لنه كان ي ْمسَح الرض‪ :‬أي َي ْق َ‬
‫وقيل‪ :‬المسيح‪ :‬الصّدّيق‬
‫وقيممل‪ :‬هممو بالعبرانِيّةمم‪َ :‬مشِيحاً‪َ ،‬فعُرّب‪ .‬إنممما كان مشوحمما بالعبرانيممة‪ ،‬فعرب فقيممل المسمميح ‪ ،‬مفردات ألفاظ‬
‫القرآن للصم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممفهاني‬
‫والمسميحُ‪ :‬الكذاب الدجال‪ ،‬وسممي الدجال‪ ،‬مسميح ًا لَن عينمه ممسموحة عمن أَن يبصمر بهما‪ ،‬وسممي عيسمى‬
‫مسيح ًا اسم خصّه ال به‪ ،‬ولمسح زكريا إِياه‬
‫خلق ال المَسمِيحَيْنِ‪ :‬أَحدهمما ضمد الخمر ‪ .. ،‬فهمما مسميحان‪ :‬مسميح الهُدَى ومسميح الضللة ؛ وفمي الحديمث‪:‬‬
‫َأمّا مَ سِيحُ الضللة فكذا؛ فدلّ هذا الحديث على أَن عيسى مَ سِيحٌ الهُدَى وأَن الدجّال مسيح الضللة الميم في‬
‫كلممة مسميح للتعريممف ( م=أل ) ‪،‬ومثلهمما كلمات‪ :‬مشيمر ‪ ،‬مديمر ‪ ،‬مطممر ‪ ،‬مطران ‪ ،‬مشاري ‪ ،‬وغيرهما‪ .‬أممما‬
‫المقطمع ( سميح ‪ ،‬سمى ) فمي كلممة المسميح تدل على معنمى العظممة والسممو والريادة والصمدارة قال تعالى‬
‫ج َعلَ رَبّكمممممممممِ َتحْتَكمممممممممِ سممممممممَمرِيّا {‪ }24‬مريمممممممممم‬
‫فَنَادَاهَمممممممما مِممممممممن َتحْتِهَمممممممما َألّ َتحْزَنِممممممممي قَ ْد َ‬
‫ي والعظيم والشريف والرفيع والعالي‪...‬قال تعالى‬
‫والسري هو الكبير‪.‬والسرياح الطويل فالمسيح يعني السر ّ‬
‫‪ (.‬إِذْ قَالَتِم ا ْلمَل ِئ َكةُ يَا مَرْيَمُم إِنّ الّ ميُ َبشّرُكِم ِبكَ ِل َمةٍ مّنْهُم اسْم ُمهُ ا ْلمَسمِيحُ عِيسمَى ابْنُم مَرْيَمَم َوجِيهًا فِي الدّنْيَا‬
‫وَالخِرَ ِة وَمِنممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممَ ا ْلمُقَرّبِينمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممَ ) ال عمران‬
‫فالمسميح (وجيمه)‪،‬وقمد تكون اللفظمة (سميح) ممن نفمس الصمل اللغوي للفظمة (وجيمه) كأنهما (جاه‪/‬جيمه)‪.‬ومثمل‬
‫ذلك ‪ :‬مسميد ‪ ،‬ماجمد ‪ ،‬مشيمد ‪ ،‬مسمعد‪ ،‬مسمعود ‪ ،‬وغيرهما وبالفرنسمية تعنمي مسميو (سميّد) ‪،‬وتفصميل مسميو‬
‫(م=ال‪،‬سي=سيّد)‪ ،‬وبالنجليزية مستر (م=ال‪،‬سة بمعنى سيّد)‪ ،‬وتتضح اللفظة في كلمة (سير)‪،‬وهي لغة‬
‫فمي (سمري)‪.‬ومثمل ذلك ‪:‬مسمعد‪،‬مسمعود‪،‬مسمور‪ ،‬معوض‪ ،‬فتفصميل المسميح ببسماطة همو ‪ :‬م=ال‪ ،‬سميح=لهجمة‬
‫فممممي سممممي=سمممميّد‪ /‬عظيممممم‪ُ /‬مخْلَص‪ .‬فالمسمممميح هممممو لهجممممة قديمممممة تعنممممي العظيممممم والكممممبير والمقدّم‬
‫والمسميخ لغمة فمي المسميح (حيمث أبدلت الحاء خاء) ‪،‬وبالعربيمة يكافىء لفظمة الشيمخ كأنمه (مشيمخ)‪.‬وتسممّى‬
‫العرب بألفاظ هممي لهجات فممي مشيممخ ومسمميخ مثممل الصممحابي ‪ :‬فَروةَ بن مِ (مُس مَيْكٍ) المُرادي‪ .‬وكذلك لفظممة‬
‫( مُسميكة) ‪،‬اسمم جاريمة‪ ( .‬مُسمْكانُ)‪ ،‬بالضمم‪ :‬شَيْخٌم للشّي َع ِة اسْم ُمهُ عَبْدُ الِ‪ .‬وكصماحِبٍ‪ :‬اسممٌ‪ .‬وجاء ان الدجال‬
‫سممى مسميخ لعيوب عينيمه ‪ ..‬فهمو مسمخ ‪...‬ويسممى الدجال بمم(المسميح) بالحاء المهملة‪ :‬لنمه يمسمح الرض‬
‫ويقطعهما فمي أربعيمن يومما ‪ ،‬وسممي مسميحا أيضما لنمه ممسموح العيمن اليمنمى فهمي عوراء ليرى بهما ‪ .‬كمما‬
‫يسممى بمم(المسميخ) بالخاء المعجممة‪ :‬إمما لنمه ممسموخ العينيمن ‪ ،‬فإحدى عينيمه لضوء فيهما والخرى طافيمة‬
‫أي بارزة ‪ ،‬وهذا مسمخ في خلقتمه ‪ ،‬وإما لنه يمسمخ الحقائق ويقلبها لنه يدعي اللوهيمة وهو عبمد ل يملك‬
‫لنفسمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه نفعممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما ول ضراء‬

‫وجاء بالمسممند ذكممر المسمميح عليممه السمملم (مممن عهممد أبرهممه) ‪ [ :" 6 "،‬بخيممل وردأ ورحمممة رحمنمٍم‬
‫و"مسمحهو" (مسميحهُ) ورح (روح) قدس ] ‪.‬ونلحمظ عدم الخلط بيمن الرحممن (الخالق الواحمد الحمد) وبيمن‬
‫عبده المخلوق عيسى عليه السلم (مسيح الرحمن‪:‬عبده ومخلوقه ومخلصه وصفيّه) ‪،‬ول نجد ذكراً (لبن‬
‫ول أب)‪ .‬وقد لقبه اليونان بكلمة كريست (‪،) christos‬لغة في(قليد‪/‬قيل‪/‬قيلة‪/‬كهل‪:‬كأنه كهليت)‪ :‬قال تعالى‬
‫ن {‪ }46‬آل عمران )؟‬
‫ل َومِنمممممممممممممَ الصمممممممممممممّا ِلحِي َ‬
‫( وَ ُيكَلّممممممممممممممُ النّاسمممممممممممممَ فِممممممممممممي ا ْل َمهْ ِد َو َكهْ ً‬
‫وجاء بالمسممند لفظممة (كرشممت) دالة على (كرايسممت)‪ [ ،‬وكِ ْرشِمممٌ‪ :‬اسممم رجممل‪ ،‬ميمممه زائدة‪ .‬وكرشاء بممن‬
‫المزدلف‪ :‬عممر بمن أَبمي ربيعمة‪.‬اللسمان ] ‪ ،‬ومثله كرشنما بالهنمد‪ .‬ارجوا ان تتذكروا حديثنما عمن الدجال وماقام‬
‫به فى الهند وانظروا للتسميه هنا كيف وصلت الهند‬
‫والكَ َروّس‪ ،‬بتشديد الواو‪ :‬الضخم من كل شيء‪ ،‬وقيل‪ :‬هو ال َعظِيم الرأْس و(الكا ِهلِ) مع صَلبة‪ ،‬وقيل‪ :‬هو‬
‫العظيمم الرأْس فقمط‪ ،‬وهمو اسمم رجمل‪ .‬التهذيمب‪:‬والكَ َروّس الرجمل الشديمد الرأْس و(الكاهمل) فمي جِسمْم؛وابمن‬
‫شميمل‪ :‬الكَ َروّس الشديمد‪ ،‬رج ٌل كَ َروّس‪ .‬والكَ َروّس‪ :‬ال ُهجَيْمِي ممن شُعَرائهمم‪ .‬اللسمان‪ .‬وانْكَرَسَم عليمه‪ :‬ا ْنكَبّ‪.‬‬
‫والقارِس ُم والقَريس مُ‪ :‬ابن مُ سمما ِل ٍم الغَ َنوِيّ الشاعرُ‪ .‬والقُراس مِ َيةُ‪ ،‬بالضممم وتخفيف مِ الياءِ‪ :‬الضخم مُ الشديدُ مممن‬
‫ظةُ بنمُم َكعْبممٍ‪ ،‬محرّكةً‪:‬‬
‫الِ ِبلِ‪.‬وآلُ قَراسممٍ‪ ،‬كسممَحابٍ‪ :‬أجْبُلٌ بارِدَةٌ‪ ،‬أو هِضابممٌ بناحيةِ السممّراةِ‪.‬القاموس‪ .‬وقَ َر َ‬
‫طلٍ‪.‬وهممما يَ َتقَارظان ِم المَدْح مَ‪َ :‬يمْدَح ُم كلّ صمماحِبَه‪.‬‬
‫صممحابيّ‪ .‬وال ّتقْريظ مُ‪ :‬مَدْح ُم الِنسممانِ وهممو حَيّ ِبحَقّ أو با ِ‬
‫والجِرْواضُ‪ :‬الغليظُ الشديدُ‪ ،‬والسَدُ‪،‬‬
‫خلَ فيه مُ ْنكَبّا‪ .‬والقَنْ سُ‪ ،‬ويكسرُ‪ :‬الصلُ‪ ،‬وبالكسر‪ :‬أعْلى الرأ سِ‪ ،‬وخنيس اسم‪ .‬وعبادة بن‬
‫وم في الشيء‪َ :‬د َ‬
‫ي محدّثٌ‪ .‬والقيس والقس والقسيس والقيصر‬
‫ن ال ُمغَلّس‪ ،‬كمحدّثٍ‪ :‬كوف ّ‬
‫قرص (الصابة لبن حجر)‪.‬وجُبارَةُ ب ُ‬
‫(ق=ال) ‪.‬واسممم خالد قممد ل يكون مممن الخلود ولكممن مممن القيممل (قال ذو‪:‬قيلوت) كأنممه قالد (خالد)‪.‬ومممن ذلك‬
‫فرقليممط النجيممل‪:‬فممر=ال‪،‬قليممط=خليممد‪/‬خالد=عظيممم‪.‬وجاء بنقممش عربممي مممن ام الجمال قرب دمشممق اسممم‬
‫‪:‬الخليمد‪/‬القليمد وهمو لهجمة أخرى فمي ‪ :‬فرقليمط (يكافيمء ذلك اسمم فرغلي‪،‬كأنمه فرغليمت)‪.‬فكمل أسمماء الرجال‬
‫وألقاب الكبراء من معنى الظهور والصدارة والريادة (نحو المام) ويتداخل مع ذلك معنى (خلق وعبيد ال)‪.‬‬
‫ج ِعلَ فممي العُنُقمِ‪ .‬القّلةُ‬
‫و ُمقَلّدُ الذّهَبمِ‪ :‬مممن سمماداتِ العَرَبمِ‪ .‬ال ُمقَلّدُ‪ ،‬ك ُمعَظّممٍ‪:‬السممابِقُ مممن الخَ ْيلِ‪ ،‬والقِلدَةُ‪ :‬ممما ُ‬
‫بالضمممم‪ :‬أعْلَى الرأس ممِ والس ممّنا ِم والجَبَممل‪.‬والخَرْسممماء‪ :‬الداهيمممة‪ .‬والخَرُوس أَيضاً‪ :‬البِكْممر فمممي أَول بطمممن‬
‫تحمله‪.‬اللسان‪.‬وكريست لهجات في ذلك (كأنه ‪:‬قليت‪:‬قيل)‪.‬وقد جاءت لغات متنوعة من نفس الصل بنقوش‬
‫العرب ‪.............‬والمسميح ممن مخلصمي ال وممن عباده الذيمن اصمطفاهم وأخلصمهم‪،‬قال تعالى عمن مخلصمه‬
‫يوسف عليه السلم ( ‪ :‬إِنّ ُه مِنْ عِبَادِنَا ا ْل ُمخْلَصِينَ ) فالمسيح هو مخلص ال وصفيه‪،‬واليونان أعجموها إلى‬
‫كريس‪/‬كريست‪ .‬ويقال خليق به كذا (حري ووجيه به) ‪،‬ومنها معاني التقدم والريادة والصدار‬
‫وعيسى ربما من العسو (لغة في العتو) وهو الكبر‪( ،‬عَسَا الشيخ يعسو عُسِيّا ولى وكبر مثل عتا قال الخليل‬
‫و عَسمِيَ بالكسمر لغمة فيمه‪.‬مختار الصمحاح للرازي) وهمو نفمس معنمى عيسمى عليمه السملم (النمبي الكمبير‪،‬‬
‫العظيم‪،‬المقدم)‪.‬فلعل معنى (عيسى) هو من العسو وهو الكبر والسيادة من معنى العلو والسمو‪ .‬وقد عرفت‬
‫العرب وغيرهمم منمذ القدم لهجات فمي اسمم عيسمى‪ ،‬ومثمل ذلك عمرو بمن (العاص) (الكمبير)‪.‬وبنمو (عصمية)‬
‫أقيال باليمممن‪ .‬وعايممش (عائش) وعيّاش وعايممض وعوض وعيضممة وعياض وأوس وأويممس وعوذ وعائذ‬
‫وغيرهما كلهما لهجات فمي عيسمى ‪.‬ونجمد إسمم إيزابيل ابنمة ملك فينيقما وزوجمة ملك إسمرائيل ممن اصمل " إيزا‬
‫بعل"‪ .‬فتفصيل اسم عيسى لعله ( عي=ال‪ ،‬سى=عظمة ‪/‬صدارة) لمزيد من المعلومات القاموس المحيط‬
‫صفات الدجال‬
‫الحقيقه ان الوارد عن الرسول الكريم فيه توضيح كامل لصفات هذا اللعين‬
‫و لقد رأي النبي صلى ال عليه وسلم ليلة السراء المسيح الدجال عن ابن عباس رضى ال عنه ان النّبِيّ‬
‫جعْدًا كَأَنّ ُه مِنْ ِرجَا ِل شَنُوءة َ‪َ ،‬و َرأَيْتُ‬
‫طوَالً َ‬
‫ل آدَ َم ُ‬
‫صلى ال عليه وسلم قَالَ{ َرأَيْتُ لَ ْيَلةَ أُسْ ِريَ بِي مُوسَى َرجُ ً‬
‫حمْرَ ِة وَالْبَيَاضِم سَمِبطَ ال ّرأْسِم َو َرأَيْتُم مَا ِلكًا خَازِنَم النّارِ ‪،‬وَال ّدجّا َل }‬
‫ل مَرْبُوعًا مَرْبُوعَم ا ْلخَلْقِم إِلَى ا ْل ُ‬
‫عيسمَى َرجُ ً‬
‫البخاري‬
‫كمما أنمه صلى ال عليمه وسملم رأه فى مناممه عمن عَبْدُ الِّ بمن عمر كمما في البخاري قال َذكَرَ النّبِيّ صملى ال‬
‫عوَرُ‬
‫عوَ َر أَل إِنّ ا ْلمَسمِيحَ ال ّدجّا َل أَ ْ‬
‫ظهْرَيْم النّاسِم ا ْلمَسمِيحَ ال ّدجّالَ َفقَالَ { إِنّ الَّ لَيْسَم ِبأَ ْ‬
‫عليمه وسملم َي ْومًا بَيْنَم َ‬
‫ن أُدْمِ‬
‫ن مَا يُرَى مِ ْ‬
‫جلٌ آدَ ُم كَ َأحْسَ ِ‬
‫ا ْلعَيْنِ الْ ُيمْنَى كَأَنّ عَيْنَهُ عِنَ َب ٌة طَافِ َي ٌة َوأَرَانِي اللّيْ َلةَ عِنْدَ ا ْل َكعْ َبةِ فِي ا ْلمَنَامِ َفإِذَا َر ُ‬

‫علَى مَ ْنكِبَيْم َرجُلَيْنِم وَ ُهوَ َيطُوفُم‬
‫شعَرِ َي ْقطُرُ َرأْسُم ُه مَا ًء وَاضِعًا يَدَيْهِم َ‬
‫جلُ ال ّ‬
‫ضرِبُم ِلمّتُهُم بَيْنَم مَ ْنكِبَيْهِم َر ِ‬
‫ال ّرجَالِ تَ ْ‬
‫عوَرَ ا ْلعَيْنِ الْ ُيمْنَى كَ َأشْبَهِ‬
‫ططًا أَ ْ‬
‫جعْدًا َق ِ‬
‫ل وَرَاءَه َ‬
‫ن مَرْيَمَ ُثمّ َرأَيْتُ َرجُ ً‬
‫ت مَنْ هَذَا َفقَالُوا هَذَا ا ْلمَسِيحُ ابْ ُ‬
‫بِالْبَيْتِ َفقُلْ ُ‬
‫ت مَنْ هَذَا قَالُوا ا ْل َمسِيحُ ال ّدجّالُ} ؟‬
‫جلٍ َيطُوفُ بِالْبَيْتِ َفقُلْ ُ‬
‫ضعًا يَدَ ْيهِ عَلَى مَ ْنكِبَيْ َر ُ‬
‫ن وَا ِ‬
‫مَنْ َرأَيْتُ بِابْنِ َقطَ ٍ‬
‫‪ .‬و لقمد حذر النمبي صملى ال عليمه وسملم ممن فتنتمه و بيمن صمفة الدجال حتمى يسمتطيع معرفتمه كمل ممن راءه‬
‫عمَرَ قال قَامَ النّبِيّ صلى ال عليه وسلم فِي النّاسِ فَأَثْنَى عَلَى الِّ ِبمَا ُه َو أَهْلُ ُه ثمّ َذكَرَ ال ّدجّالَ َفقَالَ {‬
‫عن ابْنُ ُ‬
‫إِنّيم أُنْذِ ُر ُكمُوهُم َومَا مِنْم نَبِيّ إِل قَ ْد أَنْذَرَهُم َق ْومَهُم َلقَدْ أَنْ َذرَهُم نُوحٌم َق ْومَهُم وَ َلكِنْم سَمَأقُولُ َلكُمْم فِيهِم َق ْولً لَمْم َيقُلْهُم نَ ِبيّ‬
‫ت أَلْتَفِ تُ‬
‫عوَ َر }البخاري وفي أحدى روايات حديث الرؤية { ُثمّ ذَهَ ْب ُ‬
‫عوَ ُر َوأَنّ الَّ لَيْ سَ ِبأَ ْ‬
‫ِل َق ْومِ هِ َتعْ َلمُو نَ أَنّ ُه أَ ْ‬
‫عوَرُ ا ْلعَيْ نِ كَأَنّ عَيْنَ هُ عِنَ َب ٌة طَافِ َيةٌ قَالُوا هَذَا ال ّدجّا ُل }البخاري وعند أحمد‬
‫س أَ ْ‬
‫جعْدُ ال ّرأْ ِ‬
‫حمَ ُر َ‬
‫جلٌ جَ سِي ٌم أَ ْ‬
‫فَإِذَا َر ُ‬
‫{ الدجال عينممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه خضراء كالزجاجممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة }؟‬
‫ت أَنْ‬
‫خشِي ُ‬
‫ت أَنّ رَسُولَ الِّ صلى ال عليه وسلم قَالَ{ إِنّي قَ ْد حَدّثْ ُتكُمْ عَنْ ال ّدجّا ِل حَتّى َ‬
‫عنْ عُبَادَةَ بْنِ الصّامِ ِ‬
‫‪.‬و َ‬
‫حجْرَاءَ َفإِنْم أُلْبِسَم‬
‫طمُوسُم ا ْلعَيْنِم لَيْسَم بِنَاتِ َئ ٍة وَل َ‬
‫عوَ ُر َم ْ‬
‫جعْ ٌد أَ ْ‬
‫جلٌ قَصمِي ٌر أَ ْفحَجُم َ‬
‫ل َت ْعقِلُوا إِنّ مَسمِيحَ ال ّدجّالِ َر ُ‬
‫ع َورَ‪،‬وأنكمم لن تروا ربكمم حتمى تموتوا} صمحيح أَبُو دَاوُد وعنمد مسملم أن‬
‫علَ ْيكُمْم فَاعْ َلمُوا أَنّ رَ ّبكُمْم لَيْسَم بِأَ ْ‬
‫َ‬
‫رَسمُولَ الِّ صملى ال عليمه وسملم قَالَ َيوْمَم حَذّرَ النّاسَم ال ّدجّالَ{ إِنّهُم َمكْتُوبٌم بَيْنَم عَيْنَيْهِم كَافِرٌ َيقْ َرؤُهُم مَنْم كَرِهَم‬
‫جلّ حَتّىم َيمُوتمَ} رواه مسملم وعمن‬
‫ع ّز َو َ‬
‫ع َملَهُم َأوْ َيقْ َرؤُهُم ُكلّ ُم ْؤمِنٍم وَقَالَ َتعَّلمُوا أَنّهُم لَنْم يَرَى َأحَ ٌد مِ ْنكُمْم رَبّهُم َ‬
‫َ‬
‫ك أَنّ نَبِيّ الِّ صلى ال عليه وسلم قَالَ {ال ّدجّالُ َممْسُوحُ ا ْلعَيْنِ َمكْتُوبٌ بَيْنَ عَيْنَيْ ِه كَا ِفرٌ ُثمّ َت َهجّاهَا‬
‫ن مَاِل ٍ‬
‫أَنَسُ بْ ُ‬
‫ك ف ر َيقْ َرؤُ ُه ُكلّ ُمسْ ِلمٍ} ؟‬
‫اذا صفاته العامه مماسبق هى‬
‫رجمل شاب‪ ...‬قصمير‪....‬ضخمم الجثمة ‪ ....‬شديمد الخلقمة ‪.....‬أسممر اللون وفمي وجهمه حمرة ‪ ،‬جعمد الرأس(يعنمي‬
‫شعممر راسممه خشممن شديممد الجعوده ) ذو شعرملتممف كثيركأن شعره أغصممان شجرة ‪ ,‬اجلى الجبهممة‪..‬عريممض‬
‫النحر‪،‬أفحج الساقين أي بعيد ما بينهما فإذا مشى باعد بين رجليه كالمختتن وهذا من جملة عيوبه‪،‬كما أنه‬
‫ممسموح العيمن اليمنمى و همي مطموسمة قمد تسماوت بوجنتمه فهمي ليسمت بغائرة ول بارزة‪ ،‬و عينمه اليسمرى‬
‫بارزة جاحظممة عليهمما لحمتان غليظتان مممن طرفممي العيممن كأنهمما عنبممة طافيممة (اليمنممى طافئة واليسممرى‬
‫طافية)‪،..‬وصح الحديث بأنه ل يولد له ولد وهو عقيم أي يموت وليس له عقب‪، ..‬كما أنه مكتوب بين عينيه‬
‫كلمة (ك ف ر) يقرؤها كل مؤمن يعرف القراءة أو ل يعرف‬
‫ونفصل الحديث عن اوصاف عينيه‬
‫ان من اهم علمات الدجال التى تميزه فى الخلقه هو عينيه‪ .‬فبعد إطلع في أحاديث الفتن‪ ،‬قد يظن البعض‬
‫بأن هناك تناقضاً بين الحاديث التي كثرت عن المسيح الدجال‪ ،‬فقد وصفت عيني الدجال بأكثر من وصف‪،‬‬
‫وبيان ذلك‬
‫وصف عين الدجال اليمنى‬
‫" …أعور عين اليمنى‪ ،‬كأنها عنبة طافية…" (رواه البخاري ومسلم)؟‬
‫"… أل أن المسيح الدجال أعور عين اليمنى‪ .‬كأن عينه عنبة طافية…" (رواه مسلم وأحمد)؟‬
‫"…عينه اليمنى كأنها عنبة طافية…" (رواه مسلم)؟‬
‫"…أعور العين اليمنى كأن عينه عنبة طافية…" (رواه أحمد)؟‬
‫"…أعور عين اليمنى وعينه الخرى كأنها عنبة طافية…" (رواه أحمد)؟‬
‫"…أل إن عينمه اليمنمى ممسموحة الحدقمة‪ ،‬جاحظمة‪ ،‬فل تخفمى‪ ،‬كأنهما نخاممة فمي جنمب حائط…" (أخرجمه‬
‫الحاكممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم فممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممي المسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممتدرك)؟‬
‫"… وإن الدجال ممسوح العين عليها ظفرة غليظة" (رواه البخاري ومسلم)؟‬
‫وصف عين الدجال اليسرى‬
‫أعور عينمه اليسمرى بعينمه اليمنمى ظفرة غليظمة…" (رواه أحممد)؟ "… الدجال أعور العيمن اليسمرى…"‬
‫(رواه أحمد ومسلم وابن ماجمه )؟ "… وإنه آدم جعد أعور عينمه اليسرى…" (رواه أحمد)؟ " …وعينمه‬

‫اليسرى كأنها كوكب دري…" (رواه أحمد)؟ "… إحدى عينيه قائمة كأنها كوكب دري…" (رواه أحمد)؟‬
‫"… إحدى عينيه كأنها زجاجة خضراء…" (رواه أحمد)؟ "… عينه خضراء كالزجاجة…" (رواه أحمد‬
‫وداود الطيالسي)؟ "… أل وإن عينه اليسرى كأنها كوكب دري…" (أخرجه الحاكم في المستدرك)؟ "…‬
‫الدجال ممسمممممممممممممممممممممموح العيممممممممممممممممممممممن اليسممممممممممممممممممممممرى…" (رواه الطممممممممممممممممممممممبراني)؟‬
‫"… وإن الدجال ممسممممممممموح العيمممممممممن‪ ،‬مكتوب بيمممممممممن عينيمممممممممه كافمممممممممر…" (رواه مسممممممممملم)؟‬
‫فخلصة الحاديث أن عيني الدجال معيبتان‬
‫العيمن اليمنمى‪ :‬فقمد وصمفت عينمه اليمنمى بأنهما عوراء كأنهما عنبمة طافيمة وممن ثمم وصمفت بأنهما جاحظمة أي‬
‫بارزة وممسوحة الحدقة‪ ،‬كما إن عليها ظفرة غليظة أي جلدة تغشى البصر‬
‫العين اليسرى‪ :‬أما عينه اليسرى وصفت بأنها ممسوحة مطموسة ومن ثم وصفت بأنها مثل الكوكب الدري‬
‫كأنهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما زجاجمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة خضراء‬
‫لماذا وصمفت عيمن الدجال اليمنمى مرة عوراء كأنهما عنبمة طافيمة وممن ثمم وصمفت بأنهما ممسموحة الحدقمة‬
‫وعليهمما ظفرة غليظممة؟ ولماذا وصممفت عينممه الخرى مرة بأنهمما ممسمموحة ومرة أخرى وصممفت كالزجاجممة‬
‫الخضراء؟‬
‫ان النمبي صملى ال عليمه وسملم لينطمق عمن الهوى وفمي أحاديثمه بيمن أن المسميح الدجال أعور بعيمن واحدة‬
‫وخمص العيمن اليسمرى أكثمر ممن العيمن اليمنمى بالذكمر لكمن مما ورد فمي العيمن اليمنمى نفمس مما ورد فمي العيمن‬
‫اليسرى من صفات مما يدل على أنها هي الخرى عوراء وهذا بيان بأن كلتا عينيه معيبتان فعلً‬
‫فيا ترى ما هو شكل عيني الدجال؟ وما حقيقة عورها ؟‬
‫ربما يستغرب البعض ربط هذا بموضوعنا ولكن الجابه لكل التساولت السابقه هى بأن عيني الدجال في‬
‫الغالب أصمابهما العور فقام باسمتبدال احداهمما او كلهمما بعينيمن كاملتيمن صمناعيتين وجفون صمناعية وأن‬
‫الحاديمث كانمت تصمف مرة العيمن الطبيعيمة العوراء ومرة العيمن الصمناعية الجديدة‪ .‬فممن تفسمير الحاديمث‬
‫تفسممممممممممممممممممممممممممممممممممممميرًا منطقياً نسمممممممممممممممممممممممممممممممممممممتطيع السمممممممممممممممممممممممممممممممممممممتنتاج ان‬
‫العيممن الصممناعية للدجال اليمنممى سممتكون بارزة ممسمموحة الحدقممة وعليهمما جلدة تغشممى البصممر أممما عينممه‬
‫الصناعية الخرى وهى اليسرى ستكون زجاجة خضراء يشع منها الضوء‪.‬كانها كوكب درى ‪ ........ .‬كلكم‬
‫يشاهد افلم هوليود ‪ ....‬التى سبق وذكرنا انه يديرها ويتحكم فيها ‪ !!!..‬واعتقد انكم سبق وشاهدتم منظرا‬
‫مشابها لهذا او قريب منه‬
‫فهممو ليممس أعور بمعنممى العور ولكممن ذو عينيممن صممناعيتين ‪....‬وهذا بممما وصممل اليممه ممن تكنولوجيمما هائله‬
‫واننى هنا اوجه سوالى الى الجميع وخاصة من يقول ان الدجال لزال محبوسا ومقيدا ‪ ...‬ماهو تفسير هذه‬
‫الصفات لعين الدجال ‪ ....‬لوكنا فى زمن قبل مائه سنه او اكثر لما استوعبنا ذلك او استطعنا تفسيره اطلقا‬
‫واقولهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما بكممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل قوة اطلقمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫ولكمن فمى عصمر التقدم والتكنولوجيما الحديثمه اتضحمت الصمورة كليما ‪ ....‬ومما هذا كله الممن العجاز العلممى‬
‫لكتاب ال وسمنة المصمطفى صملى ال عليمه وسملم الذى يثبمت يومما بعمد يوم عظممة هذا الديمن ونمبيه الكريمم‬
‫‪...‬فمممن غيممر المعقول ان يقول المصممطفى الكريممم لصممحابه ان الدجال له عيممن صممناعيه فممى ذلك الوقممت ‪...‬‬
‫ومثله ماجاء عنه صلى ال عليه وسلم من نطق الجماد وتكليم الرجل عذبة سوطه وهو مافسره اهل العلم‬
‫اليوم بالتلفاز والهاتف والمذياع ‪ ....‬وغيرها مما اخبر به الصادق المصدوق صلى ال عليه وسلم‬
‫خروج الدجال‬
‫الحقيقممه كنممت فممى حيرة مممن امرى مممن ايممن ابدا وهممل اطرح الموضوع عامممة او تفصمميل ‪ ...‬لممما فيممه مممن‬
‫الحسماسيه وماسموف يسمببه ممن اخمذ ورد ولكمن عقدت العزم ان شاء ال ان اطرحمه تفصميل ل اجمال سمائل‬
‫ال ان ينفع به الجميع ‪ .....‬وقد وجدت فى دراسه عامه لحد الخوة العزاء عن الساعة وعلمتها مايحقق‬
‫الهدف فمى توضيمح وقمت خروج هذا اللعيمن وبعمد دراسمه ونقاش لهما فتوكلت على ال وهما انما اطرحهما اليوم‬
‫بيمن ايديكمم مضيفما لهما تفصميل عمن عدوال الدجال اعاذنما ال منمه ومايصماحب خروجمه ممن امور واتباعمه‬
‫وغيرها من ملبسات حول ذلك‬

‫يقول اخى العزيز فى دراسته التى‬
‫لأحاول ممن خلل الخوض فمي هذه المسمألة الوصمول إلى موعمد قيام السماعة لن السماعة ليعلمهما إل ال‬
‫وقال ال تعالى (أكاد أخفيها) أي أخفي موعدها ولكنه بين علماتها وعلمات قروبها‪.‬إستندت على أحاديث‬
‫المصمطفى صملى ال عليمه وسملم فمي المقام السماسي‪ .‬وبعمض المعلومات العلميمة والدنيويمة ل أقصمد دعوة‬
‫الناس إلى العتكاف فمي مصملهم وإنتظار الموت وقيام القياممة وتوقمف عجلة الحياة عندهمم بمل أدعوهمم إلى‬
‫التذكمر وأخمذ الحتياط والبدايمة بحفمظ كتاب ال لممن لم يحفظمه بعمد‪ .‬والحرص على بناء الثقافمة الدينيمة للهمل‬
‫والبناء فهي التمي ستبقى للنسان في دنياه وآخرتمه‪ .‬وأخيرا قيامة النسان تبدأ عنمد موته‪ ,‬قد تكون اليوم‪,‬‬
‫وقمممد تكون غدا فإن أخطأت فممممن نفسمممي وأدعوا ال المغفرة وإن أصمممبت فممممن ال فله الحممممد والمنمممة‬
‫السملوب غريمب نسمبيا‪ .‬إتبعمت السملوب ممن القممة للقاع‪( .‬أي لم أبدأ ممن أول العلمات الكمبرى‪ ,‬بمل بدأت من‬
‫آخمر العلمات ونزلت نزول حتمى وصملت إلى أول العلمات) لكمي أثبمت العلممة بالتمي بعدهما ثمم أعدت ترتيمب‬
‫العلمات صمعوديا ممن أولهما إلى آخرهما وإتبعمت هذا السملوب لمما وجدتمه ممن أهميمة الثبات وربمط العلمات‬
‫ببعضها البعض لتؤكد لنا توقيت العلمة بالخرى وأرجوا الكمال للخر قبل العتراض على أي نقطة‪ .‬من‬
‫هنا نبدا وبال نستعين‬
‫عمر أمة السلم‬
‫لم آتمي بجديمد فمي عممر الممة بمل أخرجتمه ممن باطمن الكتمب‪( .‬فتمح الباري‪ ,‬باب الجارة)؟ المقصمود بعممر أممة‬
‫السلم‪ ,‬هو عمر أمة السلم من بعثة النبي صلى ال عليه وسلم حتى تأتي الريح من قبل اليمن لتقبض‬
‫روح كممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل مؤمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن‬
‫ب ‪ - 7029‬حدثنما الحكمم بمن نافمع‪ :‬أخبرنما شعيمب‪ ،‬عمن الزهري‪ :‬أخمبرني سمالم بمن عبمد ال‪ :‬أن عبمد ال بمن‬
‫عممر رضمي ال عنهمما قال‪ :‬سممعت رسمول ال صملى ال عليمه وسملم وهمو قائم على المنمبر يقول‪ ( :‬إنمما‬
‫بقاؤكمم فيمما سملف قبلكمم ممن الممم‪ ،‬كمما بيمن صملة العصمر إلى غروب الشممس‪ ،‬أعطمي أهمل التوراة التوراة‪،‬‬
‫فعملوا بها حتى انتصف النهار ثم عجزوا‪ ،‬فأعطوا قيراطاً قيراطاً‪ ،‬ثم أعطي أهل النجيل النجيل‪ ،‬فعملوا به‬
‫حتمى صملة العصمر ثمم عجزوا‪ ،‬فأعطوا قيراطاً قيراطاً‪ ،‬ثمم أعطيتمم القرآن‪ ،‬فعملتمم بمه حتمى غروب الشممس‪،‬‬
‫ل وأكثر أجراً؟ قال‪ :‬هل ظلمتكم من أجركم‬
‫فأعطيتم قيراطين قيراطين‪ .‬قال أهل التوراة‪ :‬ربنا هؤلء أقلّ عم ً‬
‫ممممممن شيمممممء؟ قالوا‪ :‬ل‪ ،‬فقال‪ :‬فذلك فضلي أوتيمممممه ممممممن أشاء)‪ .‬صمممممحيح البخاري‪ ،‬الصمممممدار ‪1.08‬‬
‫ب ‪ - 533‬حدثنا أبو كريب قال‪ :‬حدثنا أبو أسامة‪ ،‬عن بريد‪ ،‬عن أبي بردة‪ ،‬عن أبي موسى‪ ،‬عن النبي صلى‬
‫ال عليمه وسملم‪( :‬مثمل المسملمين واليهود والنصمارى‪ ،‬كمثمل رجمل اسمتأجر قومما‪ ،‬يعملون له عمل إلى الليمل‪،‬‬
‫فعملوا إلى نصف النهار فقالوا‪ :‬ل حاجة لنا إلى أجرك‪ ،‬فاستأجر آخرين‪ ،‬فقال‪ :‬أكملوا بقية يومكم ولكم الذي‬
‫شرطمت‪ ،‬فعملوا حتمى إذا كان حيمن صملة العصمر‪ ،‬قالوا‪ :‬لك مما عملنما‪ ،‬فاسمتاجر قومما‪ ،‬فعملوا بقيمة يومهمم‬
‫حتمى غابمت الشممس‪ ،‬واسمتكملوا أجمر الفريقيمن)‪ .‬صمحيح البخاري‪ ،‬الصمدار ‪ 1.08‬بمعنمى أن عممر اليهود‬
‫(مممن الفجممر حتممى منتصممف النهار) = عمممر النصممارى (مممن منتصممف النهار حتممى صمملة العصممر) ‪ +‬عمممر‬
‫المسمملمين (مممن منتصممف النهار حتممى آخممر النهار إتفممق المؤرخون بأن عمممر اليهود ‪ 2100 - 2000‬سممنة‬
‫وعمر النصارى (‪ 600‬سنة) يؤخذ من الحديث‬
‫ب ‪ - 3732‬حدثني الحسن بن مدرك‪ :‬حدثنا يحيى بن حماد ‪ :‬أخبرنا أبو عوانة‪ ،‬عن عاصم الحول‪ ،‬عن أبي‬
‫عثمان‪ ،‬عمن سملمان قال‪ :‬فترة بيمن عيسمى ومحممد صملى ال عليهمما وسملم سمتمائة سمنة‪ .‬صمحيح البخاري‪،‬‬
‫الصم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممدار ‪1.08‬‬
‫‪ .‬رياضيما فإن عممر أممة السملم = عممر اليهود (‪ 2000‬أو ‪ - )2100‬عممر النصمارى (‪ 1400( = )600‬أو‬
‫‪) 1500‬؟‬
‫إذا عمر أمة السلم يتراوح من ‪ 1400‬سنة إلى ‪ 1500‬كحد أقصى‬
‫قضمي ممن عممر أممة السملم حتمى الننحمن فمي سمنة ‪ 1422‬هجريمة ‪ 13 +‬سمنة (قبمل بدايمة التاريمخ الهجري‬
‫وهي مابين بعثة النبي صلى ال عليه وسلم وهجرته) = ب ‪ 1435‬سنة‬
‫إذا عمر أمة السلم أدنى حد ‪ 1400‬وأعلى حد ‪ 1500‬سنة قضي منها ‪ 1435‬سنة‬

‫إذا نسمتنتج ممن هذا إن موعمد الريمح القادممة ممن اليممن التمي سمتقتل كمل مسملم فمي آخمر الزممن همو يحتممل أن‬
‫يكون اليوم أو بعد ب ‪ 65‬سنة كحد أقصى‪)1435 -1500 =65( .‬؟ نحن نعلم يقينا بأنها لن تحدث اليوم لما‬
‫نعرفمممممممممممممممممممممممه يقينممممممممممممممممممممممما ممممممممممممممممممممممممن علمات تأتمممممممممممممممممممممممي قبلهممممممممممممممممممممممما‬
‫‪.‬ممن العلمات التمي سمتأتي قبمل الريمح جبمل الذهمب‪ ,‬الحرب العالميمة الثالثمة‪ ,‬الملحممة‪ ,‬المهدي‪ ,‬نزول عيسمى‬
‫عليه السلم‪ ,‬الدجال‪ ......‬وغيرها الكثير سنأتي على ذكرها إن شاء ال‬
‫العلمة العاشرة ‪ :‬الريح‬
‫لنفترض أنهما سمتحدث فمي أقصمى زممن لهما وهمو بعمد ‪ 65‬سمنة ممن الن‪ .‬سمنناقش هذه الفرضيمة فمي آخمر‬
‫التقريم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممر‬
‫حدثنما عبمد ال حدثنمي أبمي حدثنما عبمد الرزاق قال أنبأنما معممر عمن أيوب عمن نافمع عمن عياش بمن أبمي ربيعمة‬
‫قال‪ :‬سممعت النمبي صملى ال عليمه وسملم يقول تجيمء ريمح بيمن يدي السماعة تقبمض فيهما أرواح كمل مؤممن ‪،‬‬
‫مسمند اللمام أحممد ‪ .‬سمتقبض هذه الريمح روح كمل مؤممن ولتخلف إل النفوس الكافرة تمهيدا لصمب العذاب‬
‫عليهم‬
‫العلمة التاسعة ‪ :‬الدخان‬
‫تأتي قبمل الريمح وهمي آخمر علممة يراهما المؤممن لتضرهمم شيئا وإنمما هي إنذار للكافريمن ببدء حلول العذاب‬
‫حيمث تممر كالزكممة على المؤممن وتنفمخ الكافمر نفخما‪ .‬ويمكمث الدخان أربعيمن يومما ‪ .‬حدثنما هاشمم بمن مرثمد‬
‫الطبراني ثنا محمد بن إسماعيل بن عياش حدثني أبي حدثني ضمضم بن زرعة عن شريح بن عبيد عن أبي‬
‫مالك الشعري أن رسمول ال صملى ال عليمه وسملم قال إن ال عمز وجمل ( ‪ ..............‬أنذركمم ثلثما الدخان‬
‫يأخمذ المؤممن منمه كالزكممة ويأخمذ الكافمر فينتفمح ويخرج ممن كمل مسممع منمه‪ ).......‬الحديمث ‪ ،‬قال تعالى فمي‬
‫سمممممورة الدخان { َيوْممممممَ َتأْتِممممي السمممممّماءُ بِ ُدخَانممممٍم مُبِينمممممٍ َيغْشَممممى النّاسممممم هَذَا عَذَابمممممٌ ألِيممممممٌ}؟‬
‫حصل خلف في آية الدخان‪ ,‬منهم من قال أنها حدثت ومنهم من قال أنها لم تحدث‪ .‬وفي صحيح مسلم أنهى‬
‫هذه النقطة كالتالي‬
‫ب ‪ )2901( - 39‬حدثنما أبمو خيثممة‪ ،‬زهيمر بمن حرب وإسمحاق بمن إبراهيمم وابمن أبمي عممر المكمي ‪ -‬واللفمظ‬
‫لزهيمر ‪( -‬قال إسمحاق‪ :‬أخبرنما‪ .‬وقال الخران‪ :‬حدثنما) سمفيان بمن عيينمة عمن فرات القزاز‪ ،‬عمن أبمي الطفيمل‪،‬‬
‫عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال‪ :‬اطلع النبي صلى ال عليه وسلم علينا ونحن نتذاكر‪ .‬فقال "ما تذاكرون؟"‬
‫قالوا‪ :‬نذكممر السمماعة‪ .‬قال "إنهمما لن تقوم حتمى ترون قبلهمما عشممر آيات"‪ .‬فذكممر الدخان‪ ،‬والدجال‪ ،‬والدابممة‪،‬‬
‫وطلوع الشمممس مممن مغربهمما‪ ،‬ونزول عيسمى ابممن مريممم صملى ال عليممه وسمملم‪ ،‬ويأجوج ومأجوج‪ .‬وثلثممة‬
‫خسوف‪ :‬خسف بالمشرق‪ ،‬وخسف بالمغرب‪ ،‬وخسف بجزيرة العرب‪ .‬وآخر ذلك نار تخرج من اليمن‪ ،‬تطرد‬
‫الناس إلى محشرهم "‪.‬؟‬
‫س (عن فرات القزاز عن أبي الطفيل) هذا السناد مما استدركه الدارقطني‪ .‬وقال‪ :‬ولم يرفعه غير فرات عن‬
‫أبممي الطفيممل مممن وجممه صممحيح‪ .‬قال‪ :‬ورواه عبدالعزيممز بممن رفيممع وعبدالملك بممن ميسممرة موقوفمما‪ .‬هذا كلم‬
‫الدارقطنمي‪ .‬وقمد ذكمر مسملم روايمة ابمن رفيمع موقوفمة كمما قال‪ .‬ول يقدح هذا فمي الحديمث‪ .‬فإن عبدالعزيمز بمن‬
‫رفيع ثقة حافظ متفق على توثيقه‪ .‬فزيادته مقبولة‪( .‬فذكر الدخان) هذا الحديث يؤيد قول من قال إن الدخان‬
‫دخان يأخممذ بأنفاس الكفار ويأخممذ المؤمممن منممه كهيئة الزكام‪ .‬وأنممه لم يأت بعممد‪ .‬وإنممما يكون قريبمما مممن قيام‬
‫السماعة‪ .‬وقمد سمبق فمي ‪ ، 50‬ب ‪ 41 ،40 ،39‬قول ممن قال هذا وإنكار ابمن مسمعود عليمه‪ .‬وإنمه قال‪ :‬إنمما همو‬
‫عبارة عما نال قريش من القحط حتى كانوا يرون بينهم وبين السماء كهيئة الدخان‪ .‬وقد وافق ابن مسعود‬
‫جماعة‪ .‬وقال بالقول الخر حذيفة وابن عمر والحسن‪ .‬ورواه حذيفة عن النبي صلى ال عليه وسلم‪ .‬وأنه‬
‫يمكث في الرض أربعين يوما‪ .‬ويحتمل أنهما دخانان ‪ ،‬للجمع بين هذه الثار وبناءا على ماورد في صحيح‬
‫مسلم فإنها لم تحدث بعد وأنها ستكون آخر الزمان قبل الريح‬
‫العلمة الثامنة ‪ :‬الدابة‬
‫تأتي قبل الدخان بعد طلوع الشمس من مغربها وهي قرينة طلوع الشمس من المغرب وهي العلمة الثامنة‪.‬‬
‫فالشمس تطلع من مغربها فتقفل باب التوبة وفي ضحى ذلك اليوم تخرج الدابة لتوسم المؤمن من الكافر‬
‫وضيفتها هي وسم المؤمن من الكافر‬
‫هي عضيمة الخلق لها ريش وزغب وقوائم‪ .‬تخرج من صدع من جبل الصفا‬

‫ب( فبينمما الناس فمي الحرم المكمي لم يرعهمم إل وهمي تصميح بيمن الركمن والمقام تنفمض عمن رأسمها التراب‬
‫تسمتقبل المشرق فتصميح ثمم تسمتقبل المغرب فتصميح ويتفرق الناس الموجوديمن بالحرم المكمي إل مجموعمة‬
‫من المؤمنين عرفوا أنها دابة ال فتوسم وجوههم حتى جعلتها كالكوكب الدري وولت في الرض‪ .‬ليهرب‬
‫منها أحد ولينجو منها أحد‪ .‬حتى أن الرجل يصلي فيتعوذ منها فتأتيه من خلفه فتقول له الن تصلي‪).‬‬
‫علَ ْيهِمْم أَخْ َرجْنَا َلهُمْم دَا ّبةً مّنَم الَْرْضِم ُتكَّل ُمهُمْم أَنّ النّاسَم كَانُوا‬
‫قال تعالى فمي سمورة النممل‪َ :‬وإِذَا وَقَعَم ا ْل َق ْولُ َ‬
‫بِآيَاتِنَمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما لَ يُوقِنُونم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممَم {‪}82‬؟‬
‫وفي صحيح مسلم‪ )2941( - 118 :‬حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة‪ .‬حدثنا محمد بن بشر عن أبي حيان‪ ،‬عن‬
‫أبمي زرعمة ‪ ،‬عمن عبدال بمن عمرو‪ ،‬قال‪ :‬حفظمت ممن رسمول ال صملى ال عليمه وسملم حديثما لم أنسمه بعمد‪.‬‬
‫سمعت رسول ال صملى ال عليمه وسملم يقول "إن أول اليات خروجما‪ ،‬طلوع الشممس ممن مغربها‪ ،‬وخروج‬
‫الدابة على الناس ضحى‪ .‬وأيهما ما كانت قبل صاحبتها‪ ،‬فالخرى على أثرها قريبا"‪.‬؟‬
‫العلمة السابعة ‪ :‬طلوع الشمس من مغربها‬
‫وطلوع الشمس من مغربها يقفل باب التوبة‪ .‬وهي العلمة السابعة وحديث عبد ال بن أبي أوفى قال سمعت‬
‫رسول ال صلى ال عليه وسلم يقول‪ " :‬تأتي ليلة قدر ثلث ليال ل يعرفها إل المتهجدون يقوم فيقرأ حزبه‬
‫ثمم ينام ثمم يقوم فيقرأ ثمم ينام ثمم يقوم فعندهما يموج الناس بعضهمم فمي بعمض حتمى إذا صملوا الفجمر وجلسموا‬
‫فإذا همم بالشممس قمد طلعمت ممن مغربهما فيضمج الناس ضجمة واحدة حتمى إذا توسمطت السمماء رجعمت " فتمح‬
‫البار ي فممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممي شرح صمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممحيح البخاري‬
‫الفترة الزمنيمة لظهور العلمات السمابقة‪ ,‬إبتداءا ممن طروع الشممس ممن مغربهما حتمى الريمح همي قرابمة سمنة‬
‫واحدة‪ .‬يدل عليها هذين الحديثين‪ :‬وفي حديث ابن عباس نحوه عند ابن مردويه وفيه " فإذا طلعت الشمس‬
‫من مغربها رد المصراعان فليتئم ما بينهما فإذا أغلق ذلك الباب لم تقبل بعد ذلك توبة ول تنفع حسنة إل من‬
‫كان يعممل الخيمر قبمل ذلك فإنمه يجري لهمم مما كان قبمل ذلك " وفيمه " فقال أبمي بمن كعمب‪ :‬فكيمف بالشممس‬
‫والناس بعمد ذلك؟ قال‪ :‬تكسمي الشممس الضوء وتطلع كمما كانمت تطلع وتقبمل الناس على الدنيما فلو نتمج رجمل‬
‫مهرا لم يركبمممممممممه حتمممممممممى تقوم السممممممممماعة " فتمممممممممح الباري فمممممممممي شرح صمممممممممحيح البخاري‬
‫و ‪-12429‬عمن عبمد ال بمن عمرو قال‪ :‬قال رسمول ال صملى ال عليمه وسملم "اليات خرزات منظومات فمي‬
‫سلك فإن انقطع السلك فتبع بعضها بعضاً"‪ .‬رواه أحمد إذا نستخلص من السابق بأن موعد ضهور الشمس‬
‫من مغربها كحد أدنى غدا وكحد أقصى ‪ 64‬سنة ولعلمنا يقينا بعلمات ستخرج قبل الشمس فإن الحد الدنى‬
‫لن يكون غدا‬
‫العلمة السادسة ‪ :‬خروج يأجوج ومأجوج‬
‫العلممة السمادسة‪ .‬يأجوج ومأجوج همم ممن بنمي آدم‪ ,‬طائفتان ممن الترك كمما ثبمت فمي الحديمث ممن صمحيح‬
‫البخاري‪ :‬ب‬
‫و ‪ - 3170‬حدثنمي إسمحاق بمن نصمر‪ :‬حدثنما أبمو أسمامة‪ ،‬عمن العممش‪ :‬حدثنما أبمو صمالح‪ ،‬عمن أبمي سمعيد‬
‫الخدري رضممي ال عنممه‪ ،‬عممن النممبي صمملى ال عليممه وسمملم قال‪ ( :‬يقول ال تعالى‪ :‬يمما آدم‪ ،‬فيقول‪ :‬لبيممك‬
‫وسعديك‪ ،‬والخير في يديك‪ ،‬فيقول‪ :‬أخرج بعث النار‪ ،‬قال‪ :‬وما بعث النار؟ قال‪ :‬من كل ألف تسعمائة وتسعة‬
‫وتسمعين‪ ،‬فعنده يشيمب الصمغير‪ ،‬وتضمع كمل ذات حممل حملهما‪ ،‬وترى الناس سمكارى ومما همم بسمكارى‪ ،‬ولكمن‬
‫عذاب ال شديممد)‪ .‬قالوا‪ :‬يمما رسممول ال‪ ،‬وأينمما ذلك الواحممد؟ قال‪( :‬أبشروا‪ ،‬فإن منكممم رجل ومممن يأجوج‬
‫ومأجوج ألفما‪ .‬ثمم قال‪ :‬والذي نفسمي بيده‪ ،‬إنمي أرجمو أن تكونوا ربمع أهمل الجنمة)‪ .‬فكبرنما‪ ،‬فقال‪( :‬أرجمو أن‬
‫تكونوا ثلث أهل الجنة)‪ .‬فكبرنا‪ ،‬فقال‪( :‬أرجو أن تكونوا نصف أهل الجنة)‪ .‬فكبرنا‪ ،‬فقال‪( :‬ما أنتم في الناس‬
‫إل كالشعرة السممممممممموداء فمممممممممي جلد ثور أبيمممممممممض‪ ،‬أو كشعرة بيضاء فمممممممممي جلد ثور أسمممممممممود)ب‬
‫من هنا نستدل على أن عدد قوم يأجوج ومأجوج تقريبا يساوي ‪ 1000‬ضعف عدد المسلمين‪ .‬ومن قال أنهم‬
‫رجلن فقمد تحدث بمما ليعلم‪ .‬بمل إنهمم قوم ليعدوا ممن كثرتهمم وهمم أولد يافمث بمن نوح‪ .‬إذا همم إبناء عمم‬
‫التراك (أهمل الصمين وروسميا واليابان ومنغوليما وممن شابههمم)؟ ذكروا فمي القرآن فمي سمورة الكهمف آيمة (‬
‫‪)95-93‬؟‬
‫لهممم نفممس وصممف الترك المغول (عراض الوجوه‪ ,‬صممغار العيممن‪ ,‬سممواد الشعممر مائل إلى البياض وكأن‬
‫وجوههمم المجان المطرقمة‪ ,‬أي التروس المسمتديرة)‪ .‬كمما وصمفهم الرسمول صملى ال عليمه وسملم والزعمم‬

‫الذي يقول منهمم الطويمل كالنخلة ومنهمم القصمير وممن له أذنان يتغطمى بأحدهما ويطيمء الخرى‪........‬فل علم‬
‫لحممممممممممممممممممممممممممد بممممممممممممممممممممممممممه وليممممممممممممممممممممممممممس عليهمممممممممممممممممممممممممما دليممممممممممممممممممممممممممل‬
‫إذا يأجوج وماجوج محبوسون خلف سد من قطع الحديد والنحاس المصهور بين جبلين يوجد هذا السد كما‬
‫ذكر إبن عباس في بلد الترك مما يلي أرمينيا وأذربيجان‪ .‬أي على الحدود التركية الروسية قريبا من جبال‬
‫القوقاز‪ .‬ول يستطيع أحد الوصول إليهم أو الظهور على موقعهم يخرجون بعد أن يقتل عيسى عليه السلم‬
‫الدجال‪ .‬وفتنتهم عامة وشرهم مستطير ليملك أحد دفعهم ويحصر نبي ال عيسى ومن معه في طور سيناء‬
‫بأرض مصمر‪ .‬فيدعون ال فيسملط عليهمم دود يخرج فمي اعناقهمم فيقتلهمم كميتمة رجمل واحمد وتنمت الرض‬
‫بجيفهمم وروائحمم فيدعمي ال عيسمى وممن معمه فيرسمل ال طيرا تحملهمم وتقذف بهمم فمي البحمر ثمم تهطمل‬
‫المطار فتغسل الرض جاء شرحهم مفصل في الحديث التالي في زيادة الجامع الصغير‬
‫و ‪ -2043‬تفتمح يأجوج ومأجوج فيخرجون على الناس كمما قال ال عمز وجمل ممن كمل حدب ينسملون فيغشون‬
‫الناس وينحاز المسمملمون عنهممم إلى مدائنهممم وحصممونهم ويضمون إليهممم مواشيهممم ويشربون مياه الرض‬
‫حتى إن بعضهم ليمر بالنهر فيشربون ما فيه حتى يتركوه يبسا حتى إن من يمر من بعدهم ليمر بذلك النهر‬
‫فيقول‪ :‬قد كان ههنما ماء مرة حتمى إذا لم يبمق ممن الناس أحمد إل أحمد فمي حصمن أو مدينمة قال قائلهمم‪ :‬هؤلء‬
‫أهمل الرض قمد فرغنما منهمم بقمي أهمل السمماء ثمم يهمز أحدهمم حربتمه ثمم يرممي بهما إلى السمماء فترجمع إليمه‬
‫مختضمب دمما للبلء والفتنمة فبينمما همم على ذلك إذ بعمث ال عمز وجمل دودا فمي أعناقهمم كنغمف الجراد الذي‬
‫يخرج في أعناقه فيصبحون موتى ل يسمع لهم حس فيقول المسلمون‪ :‬أل رجل يشري لنا نفسه فينطر ما‬
‫فعل هذا العدو فيتجرد رجل منهم محتسبا نفسه قد أوطنها على أنه مقتول فينزل فيجدهم موتى بعضهم على‬
‫بعممض فينادي يمما معشممر المسمملمين أل أبشروا إن ال عممز وجممل قممد كفاكممم عدوكممم فيخرجون مممن مدائنهممم‬
‫وحصونهم ويسرحون مواشيهم فما يكون لهم مرعى إل لحومهم فتشكر عنه كأحسن ما شكرت عن شيء‬
‫من النبات أصابته قط زمن خروجهم‪ :‬يخرجون في عهد النبي عيسى عليه السلم ويبادوا في عهده‬
‫العلمة الخامسة ‪ :‬نزول النبي عيسى عليه السلم‬
‫العلمة الخامسة‪ .‬ينزل النبي عيسى بعد ظهور المهدي وخروج الدجال‪ .‬فيصلى مأموما خلف المهدي ويقتل‬
‫الدجال‪ .‬وصفه الرسول صلى ال عليه وسلم في الحديث التالي‪:‬ب‬
‫و ‪ -2579‬ليمس بينمي وبيمن عيسمى نمبي وإنمه نازل فإذا رأيتموه فاعرفوه رجمل مربوع إلى الحمرة والبياض‬
‫ينزل بيمن ممصمرتين كأن رأسمه تقطمر‪ ،‬وإن لم يصمبه بلل فيقاتمل الناس على السملم فيدق الصمليب‪ ،‬ويقتمل‬
‫الخنزيمر‪ ،‬ويضمع الجزيمة‪ ،‬ويهلك ال فمي زمانمه الملل كلهما إل السملم‪ ،‬ويهلك المسميح الدجال فيمكمث فمي‬
‫الرض أربعيمن سمنة‪ ،‬ثمم يتوفمى فيصملي عليمه المسملمون‪( .‬د) عمن أبمي هريرة‪.‬وفمي حديمث طويمل فمي صمحيح‬
‫مسلم التي‪.....( :‬فبينما هو كذلك إذ بعث ال المسيح ابن مريم‪ .‬فينزل عند المنارة البيضاء شرقي دمشق‪.‬‬
‫بيممن مهرودتيممن‪ .‬واضعمما كفيممه على أجنحممة ملكيممن‪ .‬إذا طأطممأ رأسممه قطممر‪ .‬وإذا رفعممه تحدر منممه جمان‬
‫كاللؤلؤ‪ )......‬الحديث‬
‫فأول شيمء يفعله همو أن يصملي (حيمث أنمه ينزل وقمد أقيممت الصملة لصملة الصمبح) ويأمهمم المهدي وقال‬
‫العلماء الحكممة فمي نزول عيسمى بالذات ممن سمائر النمبياء همو الرد على اليهود بأن قالوا أنهمم قتلوه والرد‬
‫على النصمارى بأن زعموا أنمه إله‪ .‬وأنمه لم يتقدم ليصملي بالناس لكيل يقمع إشكال‪ ,‬فإن تقدم للماممة فسميظن‬
‫الناس أنه تقدم مبتدئا شرعا جديدا فصلى مأموما لكيل يتدنس بغبار الشبهة‬
‫ثمم يتقدم ليقتمل الدجال ثمم القضاء على بقيمة اليهود‪ .‬ثمم يكسمر الصمليب ويقتمل الخنزيمر ويضمع الجزيمة ويدعمو‬
‫إلى السملم فل يقبمل إل السملم أو السميف حتمى يقضمي على جميمع المممل فل تبقمى إل ملة السملم فتضمع‬
‫الحرب أوزارها فيعيش الناس في نعمة وسلم فترفع البغضاء والشح وينزع السم حتى يدخل الطفل يده في‬
‫فمم الفعمى فل تضره ويلعمب الطفال ممع السمود ول تضرهمم والذئب ممع الغنمم كالكلب وتخرج خيرات الرض‬
‫وتنزل السم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممماء خيراتهم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‪.‬‬
‫وفي صحيح البخاري‪2109 :‬ب ‪ -‬حدثنا قتيبة بن سعيد‪ :‬حدثنا الليث‪ ،‬عن ابن شهاب‪ ،‬عن ابن المسيب‪ :‬أنه‬
‫سمع أبا هريرة رضي ال عنه يقول‪ :‬قال رسول ال صلى ال عليه وسلم‪( :‬والذي نفسي بيده‪ ،‬ليوشكن أن‬
‫ينزل فيكمم ابمن مريمم حكمما مقسمطا‪ ،‬فيكسمر الصمليب‪ ،‬ويقتمل الخنزيمر‪ ،‬ويضمع الجزيمة‪ ،‬ويفيمض المال حتمى ل‬
‫يقبله أحممد)؟ ثممم يمكممث فممي الرض أربعيممن سممنة (فممي الحديممث السممابق) بعممد أن يهلك ال فمي زمنممه ياجوج‬

‫وماجوج مدة مكوثه ‪ :‬أربعين سنة موعد ظهوره‪ :‬من السابق علمنا بأنه يتبقى ‪ 64‬سنة‪ .‬إذا موعد خروج‬
‫النمممممممبي عيسمممممممى عليمممممممه السممممممملم كحمممممممد أدنمممممممى غدا وكحمممممممد أقصمممممممى بعمممممممد ‪ 24‬سمممممممنة‬
‫ونعلم يقينا أنه لن يخرج غدا لوجود علمات أخرى تظهر قبله‬
‫العلمة الرابعة ‪ :‬العور المسيخ الدجال ( أعاذنا ال وإياكم فتنته )ب‬
‫العلممة الرابعمة‪ .‬همو أعظمم فتنمة وحذر جميمع النمبياء قوممه منمه وأمرنما رسمولنا الكريمم بالتعوذ منمه دبر كمل‬
‫صلة‪ .‬فتنته عبارة عن فتنة شبهات وشهوات وليست جبر واكراه وقهر وهو موضوعنا ومايهمنا وماذكرنا‬
‫سابقا اولحقا لتكون الصورة واضحة المعالم وسوف نفصل هنا مايتعلق بموضوعنا فهو يخرج على جدب‬
‫ومجاعة عالمية وقحط فيدعي الصلح ثم يدعي النبوة ثم يدعي اللوهية عندها تطمس عينه ويكتب على‬
‫جممبينه (ك ف ر) فيخرج ويلوح للناس بجبال مممن الخبممز وأنهارا مممن الماء فيفتتممن بممه الماديون أصممحاب‬
‫الشهوات وأهل الدنيا الذين ليبالون من أيمن يأكلون أممن حلل أم من حرام‪ .‬ووقمد أخبر عنمه الرسول صلى‬
‫ال عليممممه وسمممملم ( مابيممممن خلق آدم إلى قيام السمممماعة فتنممممة أكممممبر مممممن فتنممممة الدجال) رواه أحمممممد‬
‫وحذر النبي من الوقوف في وجهه ومواجهته حيث قال صلى ال عليه وسلم ( من سمع بالدجال فلينأ عنه‬
‫فوال إن الرجل ليأتيه وهو مؤمن فيتبعه مما يبعث به من الشبهات) رواه أحمد يهبط الدجال على الرض‬
‫كلها إل مكة المدينة فإنهما محرمتان عليه وعلى كل باب من أبوابهما ملك بيده السيف يصده عنهما‪ .‬وفي‬
‫هذا الحديمممممممممممث شرح وافمممممممممممي لفتنمممممممممممة الدجال (ممممممممممممن زيادة الجاممممممممممممع الصمممممممممممغير)‪:‬ب‬
‫و‪ -‬يا أيها الناس إنها لم تكن فتنة على وجه الرض منذ ذرأ ال ذرية آدم أعظم من فتنة الدجال‪ ،‬وإن‬
‫ال عز و جل لم يب عث نب يا إل حذر أم ته الدجال‪ ،‬وأ نا آ خر ال نبياء وأن تم آ خر ال مم و هو خارج في كم ل‬
‫محالة فإن يخرج وأ نا ب ين أظهر كم فأ نا حج يج ل كل م سلم‪ ،‬وإن يخرج من بعدي ف كل حج يج نف سه وال‬
‫خليف تي على كل م سلم‪ ،‬وإ نه يخرج من خلة ب ين الشام والعراق فيع يث يمي نا وشمال‪ ،‬يا عباد ال أي ها‬
‫الناس فاثبتوا فإني سأصفه لكم صفة لم يصفها إياه قبلي نبي إنه يبدأ فيقول‪" :‬أنا نبي"‪ ،‬ول نبي بعدي‪.‬‬
‫ثم يثني فيقول‪" :‬أنا ربكم"‪ ،‬ول ترون ربكم حتى تموتوا‪ .‬وإنه أعور وإن ربكم ليس بأعور‪ ،‬وإنه مكتوب‬
‫ب ين عين يه كا فر يقرؤه كل مؤ من كا تب أو غ ير كا تب‪ .‬وإن من فتن ته أن م عه ج نة ونارا‪ :‬فناره ج نة‬
‫وجنته نار فمن ابتلي بناره فليستغث بال وليقرأ فواتح الكهف فتكون بردا وسلما كما كانت النار على‬
‫إبراه يم‪ .‬وإن من فتن ته أن يقول للعرا بي‪ :‬رأ يت إن بع ثت لك أباك وأ مك أتش هد أ ني ر بك‪ ،‬فيقول ن عم‪:‬‬
‫فيتمثل له شيطانان في صورة أبيه وأمه فيقولن‪ :‬يا بني اتبعه فإنه ربك‪ .‬وإن من فتنته أن يسلط على‬
‫نفس واحدة فيقتلها ينشر ها بالمنشار ح تى تلقى شق ين ثم يقولوا‪ :‬انظروا إلى عبدي هذا فإني أبع ثه ثم‬
‫يزعم أن له ربا غيري فيبعثه ال ويقول له الخبيث‪ :‬من ربك فيقول‪ :‬ربي ال وأنت عدو ال أنت الدجال‬
‫وال ما ك نت قط أ شد ب صيرة بك م ني اليوم‪ .‬وإن من فتن ته أن يأ مر ال سماء أن تم طر فتم طر‪ ،‬ويأ مر‬
‫الرض أن تنبت فتنبت‪ .‬وإن من فتنته أن يمر بالحي فيكذبونه فل يبقى لهم سائمة إل هلكت‪ .‬وإن من‬
‫فتنته أن يمر بالحي فيصدقونه فيأمر السماء أن تمطر فتمطر ويأمر الرض أن تنبت فتنبت حتى تروح‬
‫مواشيهم من يومهم ذلك أسمن ما كانت وأعظمه وأمده خواصر وأدره ضروعا‪ .‬وإنه ل يبقى شيء من‬
‫الرض إل وطئه وظهكر عليكه إل مككة والمدينكة ل يأتيهمكا مكن نقكب مكن أنقابهمكا إل لقيتكه الملئككة‬
‫بالسيوف صلتة حتى ينزل عند الضريب الحمر عند منقطع السبخة فترجف المدينة بأهلها ثلث رجفات‬
‫فل يبقى منافق ول منافقة إل خرج إليه فتنفي الخبيث منها كما نفي الكير خبث الحديد ويدعى ذلك اليوم‬
‫يوم الخلص‪ .‬ق يل‪ :‬فأ ين العرب يومئذ؟ قال‪ :‬هم يومئذ قل يل وجل هم ببيت المقدس وإمام هم ر جل صالح‬
‫فبينما إمامهم قد تقدم يصلي بهم الصبح إذ نزل عليهم عيسى ابن مريم الصبح فرجع ذلك المام ينكص‬
‫يمشي القهقرى يتقدم عيسى فيضع عيسى يده بين كتفيه ثم يقول له‪ :‬تقدم فصل فإنها لك أقيمت فيصلي‬
‫بهم إمامهم فإذا انصرف قال عيسى‪ :‬افتحوا الباب فيفتحون وراءه الدجال معه سبعون ألف يهودي كلهم‬
‫ذو سيف محلى وساج فإذا نظر إليه الدجال ذاب كما يذوب الملح في الماء وينطلق هاربا ويقول عيسى‪:‬‬
‫إن لي ف يك ضر بة لن ت سبقني فيدر كه ع ند باب لد الشر قي فيقتله فيهزم ال اليهود فل يب قى ش يء م ما‬
‫خلق ال عز و جل يتوا قى به يهودي إل أن طق ال ذلك الش يء ل ش جر ول ح جر ول حائط ول دا بة إل‬
‫الغردقكة فإنهكا مكن شجرهكم ل تنطكق؟؟ إل قال‪ :‬يكا عبكد ال المسكلم هذا يهودي فتعال اقتله‪ .‬وإن أيامكه‬

‫أربعون سنة السنة كنصف السنة‪ ،‬السنة كالشهر‪ ،‬والشهر كالجمعة‪ ،‬وآخر أيامه كالشررة يصبح أحدكم‬
‫على باب المدينة فل يبلغ بابها الخر حتى يمشي‪ .‬قيل يا رسول ال‪ :‬كيف يصلي في اليام القصار قال‪:‬‬
‫تقدرون فيها الصلة كما تقدرون في هذه اليام الطوال ثم صلوا فيكون عيسى بن مريم في أمتي حكما‬
‫عدل وإما ما مق سطا يدق ال صليب ويذ بح الخنز ير وي ضع الجز ية ويترك ال صدقة فل يب قى على شاة ول‬
‫بع ير وتر فع الشحناء والتبا غض وتنزع ح مة كل ذات ح مة ح تى يد خل الول يد يده في الح ية فل تضره‬
‫وت ضر الوليدة ال سد فل يضر ها ويكون الذئب في الغ نم كأ نه كلب ها‪ ،‬وتمل الرض من ال سلم ك ما يمل‬
‫الناء من الماء وتكون الكلمة واحدة فل يعبد إل ال وتضع الحرب أوزارها وتسلب قريش ملكها وتكون‬
‫الرض كفاتور الفضة تنبت نباتها بعهد آدم حتى يجتمع النفر على القطف من العنب فيشبعهم‪ ،‬ويجتمع‬
‫النفر على الرمانة فتشبعهم ويكون الثور بكذا وكذا من المال‪ ،‬ويكون الفرس بالدريهمات قالوا يا رسول‬
‫ال‪ :‬و ما ير خص الفرس؟ قال‪ :‬ل تر كب لحرب أبدأ ق يل‪ :‬ف ما يغلي الثور؟ قال‪ :‬تحرث الرض كل ها‪ .‬وإن‬
‫قبكل خروج الدجال ثلث سكنوات شداد يصكيب الناس فيهكا جوع شديكد‪ ،‬يأمكر السكماء السكنة الولى أن‬
‫تحبس ثلث مطرها‪ ،‬ويأمر الرض أن تحبس ثلث نباتها‪ ،‬ثم يأمر السماء في السنة الثانية فتحبس ثلثي‬
‫مطر ها‪ ،‬ويأ مر الرض فتح بس ثل ثي نبات ها‪ ،‬ثم يأ مر ال سماء في ال سنة الثال ثة فتح بس مطر ها كله فل‬
‫تقطر قطرة‪ ،‬ويأمر الرض فتحبس نباتها كله فل تنبت خضراء فل يبقى ذات ظلف إل هلكت إل ما شاء‬
‫ال ق يل‪ :‬ف ما يع يش الناس في ذلك الزمان قال‪ :‬التهل يل والت كبير والتحم يد‪ ،‬ويجري ذلك علي هم مجرى‬
‫الطعام‬
‫مممن هنمما نفصممل حديثنمما فيممه فهذا للعيممن الدجال قممد حيممر صممحابة رسممول ال عيممه الصمملة والسمملم‬
‫هل كان الدجال موجودا على وقت النبي صلى ال عليه وسلم؟؟‬
‫الحقيقفه وبعيدا عفن كفل ماسفقته مفن خلل موضوعنفا هذا سفوف اعود‬
‫بكفم الى الوراء قليل لنجيفب على هذا السفوال وناخفذ منفه الدليفل على‬
‫وجود وحريفففففففففففففففففففففففففففة هذا الدجال اللعيفففففففففففففففففففففففففففن‬
‫اشتهر على وقت النبي صلى الله عليه وسلم رجل يقال له صافي ابن‬
‫صففيّاد‪..‬اشتهففر بالغرائب والعجائب!!!! ول تكاد تجففد كتاب مففن كتففب‬
‫الصففففحاح توجففففد فيففففه قصففففة الدجال ال ويذكرون قصففففة صففففافي‬
‫صافي بن صيّفففففففففففففففاد‬
‫بدايفة قصفته وهفو صفغير‪..‬وكان شاب يسفكن ففي المدينفة‪....‬عندمفا بدأ‬
‫ك ففي تصفرفاته‪..‬ويش ّف‬
‫النفبي صفلى الله عليفه وسفلم يش ّف‬
‫ك انفه الدجال‪.‬‬
‫‪.‬وقفد حصفل له موقفف مفع النفبي صفلى الله عليفه وسفلم‪..‬وهفو ابفن ‪12‬‬
‫سنة‪..‬عندما دعا النبي صلى الله عليه وسلم عمر بن الخطاب‪ .‬ويقول‬
‫عمففر يحكففي عففن مففن حدث فيقول( دعانففي النففبي صففلى الله عليففه‬
‫وسفلم‪..‬فذهبنفا‪..‬اخفذ النفبي صفلى الله عليفه وسفلم يختبفئ خلف الشجار‬
‫حتففففى وصففففلنا الى بيففففت صففففافي‪...‬وكان صففففافي مسففففتلقي على‬
‫الرض‪..‬ويتمتفم(اي يخرج اصفواتا عجيبفة) فأخفذ النفبي صفلى الله عليفه‬
‫وسفلم يسفمع تمتمفة صفافي‪..‬واذا بأم صفافي تدخفل وترى النفبي صفلى‬
‫الله عليفه وسفلم‪..‬وتصفرخ وتقول‪ :‬يفا صفافي هذا محمفد ‪ ..‬فقام صفافي‬
‫فقال النفبي صفلى الله عليفه وسفلم لعمفر‪ :‬لو تركتفه لبي ّفن( أي لو تركتفه‬
‫كان عرفففففففففففففففففففففففففففففت هففففففففففففففففففففففففففففو الدجال او ل )؟‬
‫فأخذ النبي صلى الله عليه وسلم يسأله فقال له‪ :‬يا صافي هل تشهد‬
‫أنففففففففففففففففففففففففففففففففففففي رسففففففففففففففففففففففففففففففففففففول الله؟؟؟‬
‫فقال صافي‪ :‬أشهد انك رسول الميين ثم أخذ يسأل النبي صلى الله‬
‫عليفه وسفلم فقال للنفبي صفلى الله عليفه وسفلم‪ :‬يفا محمفد أتشهفد انفي‬
‫رسول الله!!!!؟؟ فقال النبي عليه الصلة والسلم‪ :‬آمنت بالله ورسله‬

‫النفبي صفلى الله عليفه وسفلم ليوجفه له سفؤال ثانيفا فقال‪ :‬يفا صفافي قفد‬
‫خبأت لك خبفففأ؟؟( بمعنفففى أنفففي خبأت ففففي صفففدري كلمفففة أريدك أن‬
‫تعرفهفا )؟ فقال صفافي‪ :‬الدخفف‪ ...‬الدخفف فقال النفبي صفلى الله عليفه‬
‫وسلم له‪ :‬اخسئ عدو الله فلن تعدو قدرك عمر بن الخطاب رضي الله‬
‫عنفه كان ل يدري ماذا خبفأ النفبي صفلى الله عليفه وسفلم لصفافي فسفأل‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم عن ما خبأ لصافي فقال النبي صلى الله‬
‫عليفففففففففففففففففففه وسفففففففففففففففففففلم‪ :‬خبأت له الدخفففففففففففففففففففففان‬
‫وكان صفافي قفد عرف نصفف الكلمفة وهفي ففي صفدر النفبي صفلى الله‬
‫عليفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففه وسفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففلم‬
‫فقال عمفر للنفبي صفلى الله عليفه وسفلم ‪ :‬دعنفي يفا رسفول الله اقطفع‬
‫عنقففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففه‬
‫فقال له النبي صلى الله عليه وسلم ‪ :‬دعه يا عمر‪..‬ان كان هو الدجال‬
‫فلن تسفلط عليفه( اي لن يمكنفك قتله ) وان لم يكفن هفو فل فائدة ففي‬
‫قتله‪ ...‬وبعد قصته مع النبي عليه الصلة والسلم كثرت الشكوك حول‬
‫صفافي ففي أنفه هفو الدجال وبدأ الناس ينفرون منفه يخشون اللقاء بفه‪..‬‬
‫وففي يوم مفن اليام وبعفد وفاة النفبي صفلى الله عليفه وسفلم كان ابفن‬
‫عمر رضي الله عنه يمشي في احد طرق المدينة ومعه بعض الصحابة‬
‫وبينمفا هفو في الطر يق واذا به يشاهفد صفافي ‪ ..‬واذا صفافي أعور قال‬
‫له‪ :‬يفففففففا صفففففففافي ‪ ..‬متفففففففى فعلت عينفففففففك مفففففففا أرى؟؟؟؟؟‬
‫قال صفافي ‪ :‬ل أدري قال له ابفن عمفر‪ :‬ل تدري وهفي ففي راسفك قال‬
‫صفففففففففففافي ‪ :‬لو شاء الله لوضعهفففففففففففا ففففففففففففي عصفففففففففففاك‬
‫فقام ا بن عمفر وأ خذ الع صا وأ خذ يضرب صافي ب ها‪ ..‬وبينمفا هفو يضرب‬
‫صفافي ‪..‬اذا بصفافي يغضفب وينتففخ وينتففخ حتفى مل الطريفق ( يعنفي‬
‫انتفخ حتى سدّ الطريق )؟ فتركه ابن عمر وبينما هو عائد اذا به يذهب‬
‫الى اختفه حفصفة ام المؤمنيفن رضفي الله عنهفا فقال لهفا القصفة ومفا‬
‫حصففففففففففففففففففففففففل له مففففففففففففففففففففففففع صففففففففففففففففففففففففافي‬
‫فقالت حفصفة‪ :‬لم تضربونفه!!! ال تعلمون ان الدجال يخرج مفن غضبفة‬
‫يغضبه ( حتى حفصة كانت تشك فيه ) واعتقد ان فى هذا دليل واضح‬
‫وقاطففع اوجهففه لمففن يعارضون ويعترضون ماجاء فففى موضوعنففا مففن‬
‫البدايه وانه موثوق ومحبوس فالرسول عليه الصلة والسلم وصحابته‬
‫ممفا سفبق كانوا يشكون او يعتقدون انفه خرج او انفه موجود بينهفم ولم‬
‫ياتفى مايمنفع او يحرم الحديفث عنفه او الخوض ففى تفاصفيل معينفه ابدا‬
‫فلو كان كذلك لبينفه الرسفول لعمفر واصفحابه وقال انفه محبوس ومقيفد‬
‫‪ ...‬ولكنفه قال ان كان هفو فلسفت بصفاحبه اى ان كان هفو الدجال فلن‬
‫تسلط عليه ‪ .....‬والصحابه من بعده صلى الله عليه وسلم كذلك‬
‫ويقول الشيفخ عايفض بفن عبدالله القرنفى حفظفه الله ففى محاضرة له‬
‫فى معرض حديثه عن الدجال فى تفسيره للحديث التى كما أنه صلى‬
‫َ‬
‫ه بفن عمفر كمفا ففي البخاري‬
‫الله عليفه وسفلم رأه ففى منامفه عفن َ‬
‫عبْدُ الل ّف ِ‬
‫قال ذَكََر النَّب ِف ُّ‬
‫ح‬
‫م ِف‬
‫سي َ‬
‫ن ظَ ْ‬
‫ما بَي ْف َ‬
‫يف النَّا سِف ال ْ َ‬
‫هَر ْ‬
‫و ًف‬
‫ي صفلى َالله عليفه وسفلم ي َ ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫وَر أل إ ِف َّ‬
‫ل { إ ِف َّ‬
‫ح الدَّ َّ‬
‫الدَّ َّ‬
‫ف َ‬
‫ل َ‬
‫جا َ‬
‫قا َ‬
‫جا َ‬
‫ن‬
‫س بِأ ْ‬
‫لأ ْ‬
‫م ِف‬
‫وُر ال ْ َ‬
‫سي َ‬
‫ن ال ْ َ‬
‫ن الل ّف َ‬
‫ه لَي ْف َ‬
‫ع َ‬
‫ع َ‬
‫عي ْف ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫من َى كَأ َّ‬
‫منَام ِ َ‬
‫فإِذَا‬
‫ن َ‬
‫وأَران ِي الل ّيْل َ َ‬
‫في َ ٌ‬
‫عنَب َ ٌ‬
‫ة ِ‬
‫ة ِ‬
‫ة طَا ِ‬
‫ه ِ‬
‫عب َ ِ‬
‫عنْدَ الْك َ ْ‬
‫في ال ْ َ‬
‫عيْن َ ُ‬
‫الْي ُ ْ‬
‫ة َ‬

‫ُ‬
‫َ‬
‫ب ل ِ َّ‬
‫ج ٌ‬
‫ج ُ‬
‫ل‬
‫ل تَ ْ‬
‫ما يَُرى ِ‬
‫منْكِبَي ْ ِ‬
‫م كَأ ْ‬
‫ر ُ‬
‫ر َ‬
‫َر ُ‬
‫ل آد َ ُ‬
‫م ْ‬
‫ح َ‬
‫ه بَي ْ َ‬
‫ن َ‬
‫ن َ‬
‫مت ُ ُ‬
‫ه َر ِ‬
‫جا ِ‬
‫ض ِ‬
‫ن أد ْم ِ ال ّ ِ‬
‫سْ ف ِ‬
‫َ‬
‫ي َر ُ َ‬
‫ر يَ ْ‬
‫ال ّ‬
‫ف‬
‫ه َ‬
‫و يَطُو ُ ف‬
‫و ُ‬
‫عا يَدَي ْ ف ِ‬
‫وا ِ‬
‫ض ًف‬
‫ش َ‬
‫قطُُر َرأ ُ‬
‫علَى َ‬
‫ه َ‬
‫س ُ‬
‫ه َ‬
‫ن َ‬
‫ماءً َ‬
‫منْكِب َ ف ْ‬
‫ع ِ‬
‫جلي ْ ف ِ‬
‫َ‬
‫جلً‬
‫م ث ُف َّ‬
‫ف َ‬
‫هذَا َ‬
‫ف ُ‬
‫ت َ‬
‫قالُوا َ‬
‫ن َ‬
‫م ِف‬
‫بِالْبَي ْف ِ‬
‫ت َر ُ‬
‫سي ُ‬
‫م َرأي ْف ُ‬
‫قل ْف ُ‬
‫ح اب ْف ُ‬
‫م ْف‬
‫مْري َف َ‬
‫ن َ‬
‫هذَا ال ْ َ‬
‫ت َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ت بِاب ْفن َ َف‬
‫عدًا َ‬
‫من َفى كَأ ْ‬
‫ن‬
‫قطِطًفا أ ْ‬
‫شب َف ِ‬
‫وَر ال ْ َ‬
‫ج ْ‬
‫وَراءَه َ‬
‫ن َرأي ْف ُ‬
‫م ْف‬
‫ه َ‬
‫ن الْي ُ ْ‬
‫ع َ‬
‫َ‬
‫قط ٍ‬
‫ِ‬
‫عي ْف ِ‬
‫ُ‬
‫ف‬
‫ْف‬
‫ْ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫هذَا قالوا‬
‫ه َ‬
‫ن َ‬
‫ل يَطو ُفف‬
‫ف بِالبَي ْفف ِ‬
‫عا يَدَي ْفف ِ‬
‫وا ِ‬
‫ي َر ُ‬
‫ض ًفف‬
‫ت فقل ُ‬
‫م ْفف‬
‫ت َ‬
‫على َ‬
‫ج ٍ‬
‫َ‬
‫منْكِب َفف ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫جا ُ‬
‫ل }ب‬
‫م ِ‬
‫ح الدّ ّ‬
‫سي ُ‬
‫ال ْ َ‬
‫يقول الشيففخ عايففض ان العلماء اختلفوا فففى رؤيففة الرسففول الكريففم‬
‫للدجال فقالوا انها رؤيا منام ومنهم من قال انه راه حقيقه اى يقظه‬
‫واحتجوا بان منففع وتحريففم دخول الدجال الى مكففة المكرمففه هففو وقففت‬
‫خروجه مدعيا اللوهيه ‪.....‬فليس هناك مايمنع رويه الرسول الكريم له‬
‫ودخوله مكة انذاك‬
‫تتمة العلمة الرابعة ‪ :‬العور المسيخ الدجال ( أعاذنا ال وإياكم فتنتة )‬
‫علمة ظهوره‬
‫كمففا جاء فففي آخففر الحديففث هففي ثلث سففنوات مجاعففة عالميففة وخروج‬
‫المهدي‪ .‬ومفن حديفث الجسفاسة‪ ,‬جفاف بحيرة طبريفة ونخفل بيسفان مفن‬
‫ن‬
‫علمات ظهوره‪.‬ومفففن علمات خروج الدجال نسفففيان الناس ذكره َ‬
‫ع ْففف‬
‫منَاٍد أَل إ ِ َّ‬
‫ن الدَّ َّ‬
‫ل ل َ َّ‬
‫ل َ‬
‫ما ُ‬
‫د َ‬
‫جا َ‬
‫قا َ‬
‫ج‬
‫قدْ َ‬
‫صطَ ْ‬
‫ع ٍ‬
‫ش ِ‬
‫َرا ِ‬
‫خَر َ‬
‫فت ِ َ‬
‫س ْ‬
‫ح ْ‬
‫ن َ‬
‫خُر نَادَى ُ‬
‫ت إِ ْ‬
‫د بْ ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُف‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫ل فقا َ‬
‫ة قا َ‬
‫قا َ‬
‫م‬
‫نل ْ‬
‫م َ‬
‫ل فل ِ‬
‫ما ت َقولو َف‬
‫ن َ‬
‫ع ُ‬
‫ص ْ‬
‫ب ب ْف ُ‬
‫قي َ ُ‬
‫خبَْرتُك ْ‬
‫ول َف‬
‫جثا َ‬
‫ه ْف‬
‫م ال ّف‬
‫لل ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫خُر ُجف الدَّ َّ‬
‫جا ُ‬
‫ه صفلى الله عليفه وسفلم يَقو ُ‬
‫سو َ‬
‫ل‬
‫ل{ ل ي َ ْ‬
‫ل الل ّف ِ‬
‫س ِ‬
‫م ْ‬
‫عت َر ُف‬
‫أن ّفِي َف‬
‫حت َّفى تَتُْر َف‬
‫ك الَئ ِ َّ‬
‫ه َ‬
‫ر}‬
‫ة ِذكَْره ُف َ‬
‫س َ‬
‫م ُ‬
‫حت َّفى يَذْ َ‬
‫ر ِف‬
‫و َ‬
‫َ‬
‫ع ْف‬
‫علَى ال ْ َ‬
‫ل النَّا ُف‬
‫ه َ‬
‫منَاب ِ ِ‬
‫ن ِذك ْ ِ‬
‫رواه أحمففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففد‬
‫مدة مكوثه في الرض‬
‫سفففففففنة وشهريفففففففن و ‪ 14‬يوم‪ .‬يدل عليهفففففففا الحديفففففففث التالي (‬
‫‪ُ .....................‬‬
‫ض؟ َ‬
‫سو َ‬
‫قا َ‬
‫ل‪:‬‬
‫في الَْر‬
‫ه ِفف‬
‫ل الل ّفف ِ‬
‫قلْن َففا‪ :‬ي َففا َر ُفف‬
‫و َفف‬
‫ما لَبْث ُفف ُ‬
‫ه َ‬
‫ِفف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫م كَ َ‬
‫ه‬
‫ه‬
‫م ِف‬
‫سائُِر أيّا ِ‬
‫ع ٍ‬
‫سن َ ٍ‬
‫عو َف‬
‫م َ‬
‫م كَ ُ‬
‫"أْرب َ ُ‬
‫و ٌف‬
‫و ٌف‬
‫و ٌف‬
‫و َف‬
‫ش ْ‬
‫م ك َف َ‬
‫ج ُ‬
‫ة‪َ .‬‬
‫وي َ ْ‬
‫ر‪َ .‬‬
‫وي َ ْ‬
‫ة‪َ .‬‬
‫وماً‪ .‬ي َ ْ‬
‫ن يَ ْ‬
‫ٍ‬
‫َ‬
‫فذَل ِ َ‬
‫ه َ‬
‫م" ُ‬
‫سو َ‬
‫صلَةُ‬
‫فينَا ِ‬
‫ة‪ ،‬أَتَك ْ ِ‬
‫في ِ‬
‫سن َ ٍ‬
‫م ال ّ ِ‬
‫ل الل ّ ِ‬
‫كَأيّا ِ‬
‫و ُ‬
‫ذي ك َ َ‬
‫قلْنَا‪ :‬يَا َر ُ‬
‫مك ُ ْ‬
‫ه َ‬
‫ك الْي َ ْ‬
‫ه َ‬
‫ل‪" :‬لَ‪ .‬ا ْ‬
‫ومفٍ؟ َ‬
‫قا َ‬
‫دَره ُف‪ )............‬صفحيح مسفلم بشرح النووي‬
‫ق ْ‬
‫قدُُروا ل َف ُ‬
‫يَ ْ‬
‫سيأتي شرح مسببات المجاعة وطول اليام لحقا‬
‫موعد ظهوره‬
‫من السابق يتضح أن موعد خروجه هو كحد أدنى غدا وكحد أقصى بعد‬
‫‪ 22‬سفففففففففففففففففففففففففففففففففففنة و ‪ 10‬أشهفففففففففففففففففففففففففففففففففففر‬
‫صفته‬
‫وسفبق وتحدثنفا عنهفا بمفا وصففه لنفا الرسفول عليفه الصفلة والسفلم ففي‬
‫عدة أحاديفث‪ .‬ف يه علمات تظهفر مفن بعيفد وأخرى مفن قريفب إذا نظرت‬
‫إليه من بعيد رأيت رجل قصيرا ضخم الجثة أسمر‪ ,‬أحمر ( أدمته صافية‬
‫قد احمرت وجنتاه )ب عظيم الرأس جعد الشعر قطط ( شديد الجعودة‬
‫) كأنه مضروب بماء ورمل كثير ملتف‪ ,‬كأن شعره أغصان شجرة‪ ,‬أفحج‬
‫( تدانت صدور قدميه وتباعدت عقباها )ب‬
‫ومفن قريفب رأيفت شبهفا شيطانيفا فشفق وجهفه اليمفن ممسفوح لعيفن‬
‫فيهفا ولحاجفب وعينفه اليسفرى متقدة‪ ,‬خضراء كأنهفا كوكفب دري‪ ,‬كأنهفا‬
‫زجاجة خضراء بارزة جاحظة متدلية على وجنته كأنها عنبة طافية‬
‫مكان خروجه‬

‫مفن المشرق ففي إقليفم خراسفان مفن قريفة يهوديفة ففى منطقفة اسفمها‬
‫أصفبهان ( أي على الحدود الروسفية اليرانيفة ) وكمفا ففي الحاديفث مفن‬
‫َ‬
‫ن أَب ِي بَك ْ‬
‫ق َ‬
‫سو ُ‬
‫قا َ‬
‫ه صلى‬
‫دّي‬
‫إيران ‪ ..‬بلد الشيعة و َ‬
‫ل الل ّ ِ‬
‫ص ِ‬
‫ر ال ِّ‬
‫ل َ‬
‫ع ْ‬
‫حدَّثَن َا َر ُ‬
‫ٍ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫ف‬
‫َف‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫الله عليففه وسففلم َ‬
‫ق ي ُقا ُ‬
‫م ْ‬
‫جا ُ‬
‫قا َ‬
‫ها‬
‫ل يَ ْ‬
‫ج ِ‬
‫خُر ُ ف‬
‫ل{ الدّ ّ‬
‫لل َ‬
‫م ْفف‬
‫ض بِال َ‬
‫ر ِفف‬
‫ش ِ‬
‫ن أْر ٍفف‬
‫َف‬
‫م كَأ َّ‬
‫مطَْر َ‬
‫ه أَ ْ‬
‫ة } صفحيح رواه‬
‫ُ‬
‫ق ُ‬
‫جو َ‬
‫جا ُّف‬
‫سا ُ‬
‫م َ‬
‫و ُ‬
‫ن يَتْب َ ُ‬
‫وا ٌف‬
‫ه ُ‬
‫خَرا َف‬
‫ن ال ْ ُ‬
‫م ال ْ َ‬
‫ه ْف‬
‫ع ُف‬
‫ن ُ‬
‫ق َ‬
‫الترمذي ‪ ،‬وخراسفففففففان أقليفففففففم معروف موجود بشمال شرق إيران‬
‫سبب خروجه واتباعه‬
‫امفا سفبب خروجفه فهفو لغضبفة يغضبهفا وعفن أم المؤمنيفن حفصفة رضفي‬
‫َ‬
‫ه َ َ‬
‫ل صفلى الله عليفه وسفلم { إ ِف َّ‬
‫الله عنهفا ‪َ ،‬‬
‫ن أ َ َّ‬
‫و َ‬
‫قا َ‬
‫ما يَب ْ َ‬
‫عث ُف ُ‬
‫ل َف‬
‫على الن ّا سِف‬
‫َ‬
‫ه} رواه مسلم ‪ ،‬وتكون باذن الله هى مايحققه المسلمون‬
‫ب يَ ْ‬
‫غ َ‬
‫غ َ‬
‫ض ٌ‬
‫ضب ُ ُ‬
‫مففن انتصففارات تصففل الى روميففه وفتففح الفتيكان ويقينففه بفشففل كففل‬
‫مخططاتففه هففو واتباعففه مففن اليهود بدا بالماسففونيه وانتهففا بالعولمففه‬
‫والعلمنفه العالميفه التفى نعيشهفا فليعود له الالقوة ومفا معفه مفن فتفن‬
‫فففى محاولة يائسففه ان شاء الله لفتنففة المسففلمين وردهففم عففن دينهففم‬
‫والسففففففيطرة على العالم ‪.......‬اذا الدجال يخرج عقففففففب عدة معارك‬
‫هَريَْرةَ أ َ َّ‬
‫سو َ‬
‫ل‬
‫للمسلمين ينتصرون فيها وهى سبب غضبه ‪َ :‬‬
‫ن أَبِي ُ‬
‫ن َر ُ‬
‫ع ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ل{ ل ت َ ُ‬
‫ه صفلى الله عليفه وسفلم َ‬
‫ُ‬
‫ز َ‬
‫قا َ‬
‫م‬
‫سا َ‬
‫ع ُ‬
‫الل ّف ِ‬
‫ة َ‬
‫ل ال ّرو ُف‬
‫قو ُف‬
‫م ال ّف‬
‫حت ّفى يَن ْ ِ‬
‫َ‬
‫ق فف موضعان معروفان بالشام قرب حلب ودابفق اسفم‬
‫ما‬
‫بِال َ ْ‬
‫ع َ‬
‫و بِدَاب ِف‬
‫قأ ْ‬
‫ِف‬
‫ٍ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ذ َ‬
‫نهفر فف َ‬
‫فإِذَا‬
‫في َ ْ‬
‫ر أَ ْ‬
‫ن ِ‬
‫مئ ِ ٍ‬
‫ة ِ‬
‫دين َ ِ‬
‫م ِ‬
‫شف ِ‬
‫م َ‬
‫م ْف‬
‫م ْف‬
‫و َ‬
‫ن ال ْ َ‬
‫ه ْف‬
‫جي ُ ٌ‬
‫ل الْر ضِف ي َ ْ‬
‫ه ِ‬
‫خيَا ِ‬
‫خُر ُجف إِلي ْ ِ‬
‫َ‬
‫ت َفصا ُّ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫َف‬
‫في َ ُ‬
‫م َ‬
‫من ّفا ن ُ َ‬
‫فوا َ‬
‫قو ُ‬
‫ل‬
‫م َ‬
‫وا ِ‬
‫ن ال ِ‬
‫ت الُّرو ُف‬
‫قال ْ‬
‫قاتِل ُ‬
‫ن َف‬
‫ذي َف‬
‫وبَي ْف َ‬
‫ه ْف‬
‫َ‬
‫سب َ ْ‬
‫خلوا بَيْنَن َفا َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ّ‬
‫ّف‬
‫ُف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫م‬
‫ه‬
‫ن‬
‫ي‬
‫ف‬
‫م‬
‫ه‬
‫ن‬
‫و‬
‫ل‬
‫ت‬
‫قا‬
‫ي‬
‫ف‬
‫ا‬
‫ن‬
‫ن‬
‫وا‬
‫خ‬
‫إ‬
‫ن‬
‫ي‬
‫ب‬
‫و‬
‫م‬
‫ك‬
‫ن‬
‫ي‬
‫ب‬
‫ي‬
‫خل‬
‫ن‬
‫ل‬
‫ه‬
‫والل‬
‫ل‬
‫ن‬
‫مو‬
‫ل‬
‫س‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َف‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ْف‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ز ُف‬
‫َ‬
‫ُ ْف‬
‫م ْف ُ‬
‫ال ْ ُ‬
‫َ ِ َ‬
‫ْ َ‬
‫َ‬
‫ِ ّ فَ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ل ال ُّ‬
‫م أَ ْ‬
‫وي ُ ْ‬
‫ض ُ‬
‫قت َ ُ‬
‫ه‬
‫هدَا ِ‬
‫ثُل ُ ف ٌ‬
‫ه َ‬
‫ء ِ‬
‫ف َ‬
‫عنْدَ الل ِ‬
‫علَي ْ‬
‫ث ل يَتُو ُ ف‬
‫ش َ‬
‫ل ثُلُث ُ ُ‬
‫ه ْف‬
‫ه ْف‬
‫ب الل ّ ف ُ‬
‫م أبَدًا َ‬
‫ِ‬
‫ة َ‬
‫ن ُ‬
‫في َ ْ‬
‫ن أَبَدًا َ‬
‫ث ل يُ ْ‬
‫وي َ ْ‬
‫م‬
‫ح الثُّل ُفف ُ‬
‫سطَنْطِينِي َّ َ‬
‫ما ُ‬
‫حو َفف‬
‫فتَنُو َفف‬
‫فتَت ِ ُ‬
‫فتَت ِفف ُ‬
‫ق ْفف‬
‫ه ْفف‬
‫فبَيْن َفف َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫م ال ّ‬
‫ْ‬
‫ن‬
‫ه‬
‫في‬
‫ح‬
‫صا‬
‫ذ‬
‫إ‬
‫ن‬
‫و‬
‫ت‬
‫ي‬
‫ز‬
‫ال‬
‫ب‬
‫م‬
‫ه‬
‫ف‬
‫و‬
‫ي‬
‫س‬
‫قوا‬
‫عل‬
‫د‬
‫ق‬
‫م‬
‫ائ‬
‫ن‬
‫غ‬
‫ال‬
‫ن‬
‫مو‬
‫س‬
‫قت‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫شيْطا ُ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫َ َ‬
‫ْ‬
‫ُ ُ‬
‫ْ‬
‫يَ‬
‫ِ ْ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ُ ْ ِ‬
‫ِ ِ‬
‫َ‬
‫إ ِف َّ‬
‫وذَل ِف َ‬
‫ل َ‬
‫م َ‬
‫خل َ َ‬
‫ح َ‬
‫ك بَاطِ ٌ‬
‫جاءوا‬
‫في َ ْ‬
‫قدْ َ‬
‫في أ ْ‬
‫م ِف‬
‫م ِف‬
‫جو َف‬
‫فإِذَا َ‬
‫خُر ُ‬
‫سي َ‬
‫هلِيك ُف ْ‬
‫فك ُف ْ‬
‫ن ال ْ َ‬
‫ن َ‬
‫ُ‬
‫ف‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ع ُّ‬
‫ن ال ّ فُ‬
‫ص ُ‬
‫ج َ‬
‫س ُّ‬
‫ال ّ‬
‫ت‬
‫م َ‬
‫ف إِذْ أ ِ‬
‫فو َ‬
‫ن لِل ْ ِ‬
‫م يُ ِ‬
‫ما ُ‬
‫وو َ‬
‫دو َ ف‬
‫خَر َ ف‬
‫شأ َ‬
‫م ْف‬
‫ل يُف َ‬
‫قي َ‬
‫ه ْف‬
‫فبَيْن َ ف َ‬
‫قتَا ِ‬
‫َ‬
‫فأ َّ‬
‫ال َّ‬
‫م َ‬
‫م صلى الله عل يه و سلم َ‬
‫صلةُ َ‬
‫ز ُ‬
‫ه‬
‫ل ِ‬
‫م ُ‬
‫سى اب ْ ُ‬
‫عي َ‬
‫فإِذَا َرآ ُ‬
‫ه ْ‬
‫مْري َ َ‬
‫ن َ‬
‫فيَن ْ ِ‬
‫َ‬
‫هل ِف َ‬
‫ء َ‬
‫عدُ ُّ‬
‫ك‬
‫ما ِ‬
‫َ‬
‫ح ِف‬
‫ب ال ْ ِ‬
‫و الل ّف ِ‬
‫ب َ‬
‫ه لنْذَا َف‬
‫مل ْف ُ‬
‫ما يَذُو ُف‬
‫ه ذَا َف‬
‫حت َّفى ي َ ْ‬
‫و تََرك َف ُ‬
‫في ال ْ َ‬
‫ب ك َف َ‬
‫فل َ ْ‬
‫َ‬
‫ّفف‬
‫ُفف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ه } رواه مسففلم‬
‫م دَم‬
‫ه ِفف‬
‫حْربَت ِفف ِ‬
‫د ِفف‬
‫ه بِي َ ِ‬
‫في َ‬
‫ولك ِفف ْ‬
‫ه ْفف‬
‫ه الل ُ‬
‫ن ي َقتُل ُ‬
‫َ‬
‫ه في ُ ِ‬
‫ري ِ‬
‫َُ ُفف ّففَ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ل قا َ‬
‫ل قا َ‬
‫ه صففلى الله عليففه وسففلم‬
‫و َ‬
‫سول الل ِ‬
‫ن َ‬
‫م َ‬
‫ل َر ُفف‬
‫ع ْفف‬
‫ن ُ‬
‫جب َ ٍ‬
‫عاِذ ب ْفف ِ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ة‬
‫ب ُ‬
‫و َ‬
‫س َ‬
‫{ ُ‬
‫م ِ‬
‫مق ِ‬
‫ن بَي ْ ف ِ‬
‫مَرا ُ ف‬
‫مل َ‬
‫خُرو ُ ف‬
‫ر َف‬
‫خَرا ُ ف‬
‫ر َف‬
‫خَرا ُ ف‬
‫ح َ‬
‫ج ال َ‬
‫ت ال َ‬
‫ع ْ‬
‫ب َ‬
‫ب يَث ْ ِ‬
‫ب يَث ْ ِ‬
‫د ِف‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ح ال ُ‬
‫و َ‬
‫ح ُ‬
‫ة َ‬
‫ل‬
‫ة ُ‬
‫و ُ‬
‫سطنْطِينِي ّ َ‬
‫سطنْطِينِي ّ ِ‬
‫م ِ‬
‫ج الدّ ّ‬
‫خُرو ُف‬
‫فت ْف ُ‬
‫فت ْف ُ‬
‫مل َ‬
‫خُرو ُف‬
‫ق ْف‬
‫ق ْف‬
‫ح َ‬
‫ج ال َ‬
‫جا ِ‬
‫ة َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ٌ‬
‫م َ‬
‫َ‬
‫َف‬
‫ُف‬
‫قا َ‬
‫ما‬
‫أ‬
‫ه‬
‫ث‬
‫د‬
‫ح‬
‫ذي‬
‫ال‬
‫ذ‬
‫خ‬
‫ف‬
‫ى‬
‫عل‬
‫ه‬
‫د‬
‫ي‬
‫ب‬
‫ب‬
‫ر‬
‫ض‬
‫م‬
‫ث‬
‫َ‬
‫ن َ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫منْكِب ِف ِ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ف‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ل إ ِف ّ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َف‬
‫هذَا ل َ‬
‫ح قّف ك َ‬
‫ه ث ُف ّ‬
‫و َ‬
‫ُ‬
‫ّ‬
‫ِ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َف‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ما أن ّفك َ‬
‫ل } صفحيح رواه أبوداود‬
‫قا ِ‬
‫ها ُ‬
‫أن ّفك َ‬
‫ن َ‬
‫م َ‬
‫عدٌ ي َ ْ‬
‫عاذَ ب ْف َ‬
‫عن ِفي ُ‬
‫وك َ‬
‫جب َ ٍ‬
‫هن َفا أ ْ‬
‫ونفصل الحديث بشان هذه المعارك لحقا‬
‫اما اتباع الدجال لعنه الله واعاذنا من فتنه‬
‫فأول اتباع الدجال هم اليهود ‪..‬يتبعه ‪ 70000‬من اليهود ‪ .....‬ثبت بذلك‬
‫الخفبر عفن الصفادق الميفن ‪ -‬صفلى الله عليفه وسفلم ‪ -‬وثبفت عنفه ‪ -‬صفلى‬
‫الله عليفه وسفلم ‪ -‬أن أكثفر مفن يتبفع الدجال النسفاء ‪ ،‬وأن الرجفل ليرجفع‬
‫إلى حميمه ‪ ،‬وإلى أمه وابنته وأخته وعمته ‪ ،‬فيوثقها رباطا مخافة أن‬
‫تخرج إليففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففه‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ك أ َف َّ‬
‫ه صفلى الله عليفه وسفلم َ‬
‫قا َ‬
‫سو َ‬
‫ع‬
‫ل الل ّف ِ‬
‫ل { يَتْب َف ُ‬
‫مال ِف ٍ‬
‫ن َر ُف‬
‫ن َ‬
‫س ب ْف ِ‬
‫عفن أن َف ِ‬

‫َ‬
‫َ‬
‫فا َ َ‬
‫الدَّ َّ‬
‫ن أَل ْ ً‬
‫جا َ‬
‫ة } رواه مسلم ‪،‬‬
‫س ُ‬
‫ل ِ‬
‫عو َ‬
‫ها َ‬
‫سب ْ ُ‬
‫م الطّيَال ِ َ‬
‫ن َ‬
‫صب َ َ‬
‫ن يَ ُ‬
‫م ْ‬
‫ه ْ‬
‫هوِد أ ْ‬
‫علي ْ ِ‬
‫ضا بإيران والطيالسفه هفى الثياب التفى لهفا‬
‫وأصفبهان مدينفة موجودة أي ًف‬
‫غطاء للراس مثفل ثياب المغاربفه اليوم ‪......‬وكنفت قفد ذكرت ان البعفض‬
‫يتسفال عفن مفن هفم يهود اصفبهان الذيفن يتبعونفه خاصفة اذا علمنفا ان‬
‫‪ %90‬مفن يهود ايران هاجروا وهجروا الى اسفرائيل الحقيقفه كمفا ذكفر‬
‫احفد اخوتفى ان اتباعفه يكونون مفن الرافضفة والشيعفه نعفم ولكفن اليسفوا‬
‫هناك بالملييفن ففى ايران ومحيطهفا اذا لماذا كان التحديفد ففى حديفث‬
‫المصفطفى عليفه الصفلة والسفلم بسفبعين الففا ‪ !!!!!!!!!!!!!!.....‬هذا‬
‫ماسوف تجدون تفسيره الن ؟‬
‫(( أضغط هنا ))‬
‫موعد خروج الدجال‬
‫من السابق يتضح أن موعد خروجه هو كحد أدنى غدا وكحد أقصى بعد‬
‫‪ 22‬سنة و ‪ 10‬أشهر‬
‫تحركات الدجال فى الرض‬
‫النففبي صففلى الله عليففه وسففلم أنففه كان مشفقففا على أمتففه مففن فتنففة‬
‫المسفيح الدجال ‪ ،‬وكان كثيفر التحذيفر منفه ‪ ،‬وذكره يومفا ‪ ،‬فخففض فيفه‬
‫ورفع ‪ ،‬حتى ظنه الصحابة في طائفة النخل ‪ .‬وأخبر ‪ -‬صلى الله عليه‬
‫وسلم ‪ -‬بأنه يخرج فى خفة من الدين ‪ ،‬وإدبار من العالم ‪ ،‬وأن الدجال‬
‫ل يخرج حتففى يذهففل الناس مففن ذكره ‪ ،‬وحتففى تترك الئمففة ذكره على‬
‫المنابر وأمر ‪ -‬صلى الله عليه وسلم ‪ -‬بالتعوذ من فتنته في كل صلة ‪،‬‬
‫وأخبر بأن مما يعصم من فتنته حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف‬
‫‪ ،‬وأمفففففففففر مفففففففففن أدركفففففففففه أن ينأى بنفسفففففففففه عنفففففففففه ‪.‬‬
‫قال ‪ -‬صلى الله عليه وسلم ‪ [ -‬من سمع بالدجال فلينأ عنه فوالله إن‬
‫الرجل ليأتيه وهو يحسب أنه مؤمن فيتبعه مما يبعث به من الشبهات ]‬
‫‪ .‬وأخففبر ‪ -‬صففلى الله عليففه وسففلم ‪ -‬أن أشففد الناس على الدجال ‪ :‬بنففو‬
‫تميفم ‪ ،‬وأثنفى عليهفم بذلك ‪ ،‬فففى الصفحيحين عفن أبفى هريرة ‪ -‬رضفي‬
‫الله عنفه ‪ -‬قال ‪ :‬مازلت أحفب بنفى تميفم منفذ ثلث سفمعتهن مفن رسفول‬
‫الله صفلى الله عليفه وسفلم يقول [ هفم أشفد أمتفى على الدجال ‪.. ] ..‬‬
‫إلخ ‪ .‬والدجال ليخرج مدعيفا اللوهيفه اول انمفا يفبين نفسفه رجفل صفلح‬
‫وتقوى وخيفر ثفم أنفه يدعفى النبوة ثفم يدعفي الربوبيفة ‪ ،‬وأن معفه فتنفة‬
‫عظيمة يلبس بها على الناس ‪ ،‬ولبد ان يعلم الجم يع واكرر ذلك ان ما‬
‫معه فتن وليست معجزات او كرامات‬

‫وأنه يجوب الرض ‪ ،‬وما من بلد إل سيدخله الدجال إل مكة والمدينة‬
‫و لشدة عنايفففة سفففيدنا المصفففطفى ‪ -‬صفففلى الله عليفففه وسفففلم ‪ -‬بهذا‬
‫الموضوع وحرصفه على تحذيفر أمتفه مفن هذه الفتنفة الدهياء ‪ ،‬وعظيفم‬
‫شفقتفه ‪ -‬صفلى الله عليفه وسفلم ‪ -‬على أمتفه ‪ ،‬ورأفتفه بهفا صفلى الله‬
‫عليفه وسفلم ‪ -‬ففي التحذيفر والبيان ‪ ،‬منوهفا بفضيلة المدينفة النبويفة ففي‬
‫هذا الشأن سفففففففففففففففوف نفصفففففففففففففففل هنفففففففففففففففا ذلك قليل‬
‫من أعظم ما يعصم المؤمن من فتنة المسيح الدجال السكنى بالمدينة‬
‫النبوية‬
‫حيفث ثبفت ‪ -‬ففى الحديفث ‪ -‬أنفه ل يدخلهفا ‪ ،‬وأنفه يحاول ذلك فيجفد على‬
‫أنقابها ملئكة ‪ ،‬ولها ‪ -‬يومئذ ‪ -‬سبعة أبواب ‪ :‬على كل باب ملكان ‪ :‬فإذا‬
‫مفا أقبفل على المدينفة وجفد كفل نقفب مفن أنقابهفا عليفه الملئكفة صفافين‬
‫بأيديهم السفففففففففيوف يحرسونها ‪ ،‬فيصدونه عنها فينصرف عنها إلى‬
‫الشام عفن أبفى هريرة ‪ -‬رضفي الله عنفه ‪ -‬قال ‪ :‬قال رسفول الله صفلى‬
‫الله عليففه وسففلم [ على أنقاب المدينففة ملئكففة ل يدخلهففا الطاعون ول‬
‫الدجال ] متففق عليفه وروى أن المدينفة تحرسفها الملئكفة ‪ ،‬منفذ عهفد‬
‫النفبي صفلى الله عليفه وسفلم الى يوم القيامفة والذى يدل عليفه حديفث‬
‫أبفى هريرة ففي الصفحيحين وقفد ذكرناه أنهفم يحرسفونها مفن الطاعون‬
‫والدجال ‪ ،‬فهذه الحمايففة بالنسففبة للطاعون ليسففت فففي زمففن خروج‬
‫الدجال فقط ‪.‬وورد ما يدل على أن مكة مثل المدينة في تحريمها على‬
‫الدجال ‪ .‬روى البخارى ومسفلم عفن أنفس ‪ -‬رضفي الله عنفه ‪ -‬عفن النفبي‬
‫صفلى الله عليفه وسفففففلم قال ‪ [ :‬ليفس مفن بلد إل سفيطرد الدجال إل‬
‫مكة والمدينة ‪ ،‬ليس له من نقابها إل عليه الملئكة صافين يحرسونها ‪،‬‬
‫ثم ترجف المدينة بأهلها ثلث رجفات فيخرج الله كل كافر ومنافق ] ؟‬
‫في الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال ‪ [ :‬يأتي المسيح‬
‫مففففففففففففن قبففففففففففففل المشرق ] وفصففففففففففففلنا ذلك سففففففففففففابقا‬
‫فيأتففى مسففرعا همتففه المدينففة ‪ ،‬أى مهتمففا بالسففتيلء عليهففا ‪ ،‬ويحاول‬
‫جاهدا اقتحامها ‪ ،‬لكن الملئكة الذين يحرسونها يمنعونه من ذلك‬
‫منزله حول المدينة‬
‫اختلففت الروايات ففي تحديفد منزله ‪ ،‬وأكثرهفا متقارب ‪ ،‬وففى بعضهفا‬
‫تعارض ورد من حد يث عاشئة ‪ -‬ر ضي الله عن ها ‪ -‬أ نه ‪ -‬صلى الله عل يه‬
‫وسففلم ‪ -‬قال ‪ [ :‬فيسففير حتففى ينزل بناحيففة المدينففة ] ‪ ،‬وفففي لفففظ ‪:‬‬
‫[ حتففى يأتففى المدينففة ‪ ،‬فينزل ناحيتهففا ] ‪ ،‬وففففففى آخففر [ حتففى ينزل‬
‫بضاحيفة المدينفة ] ‪ .‬وورد ففي الصفحيح مفن حديفث أبفى سفعيد الخدرى ‪-‬‬
‫رضففي الله عنففه ‪ -‬أن النففبي صففلى الله عليففه وسففلم قال ‪ :‬مففن حديففث‬
‫طويففل ‪ [ :‬يأتففى الدجال ‪ -‬وهففو محرم عليففه أن يدخففل نقاب المدينففة ‪-‬‬
‫بعفض السفباخ التفى بالمدينفة ‪ ..‬الحديفث ] ‪ ،‬وففي روايفة [ فينتهفى الى‬
‫بعفض السفباخ التفى تلي المدينفة ] ‪ ،‬وففي روايفة ففى الصفحيحين مفن‬
‫حديفث انفس [ فينزل السفبخة ] ؟ ثفم جاء التحديفد بتفصفيل ‪.....:‬فففى‬
‫الصفحيحين ‪ -‬أيضفا ‪ -‬لففظ ‪ [ :‬فيأتفى سفبخة الجرف فيضرب رواقفه ] ؟‬
‫وعفن أبفى يعلى مفن حديفث أبفى هريرة ‪ -‬رضفي الله عنفه ‪ -‬قال ‪ :‬ركفب‬
‫رسففول الله صففلى الله عليففه وسففلم إلى مجمففع السففيول فقال ‪ [ :‬أل‬
‫أنبئكففم بمنزل الدجال مففن المدينففة ؟ ] فقال ‪ [ :‬هذا منزله ] الحديففث‬

‫وففى مسفند أحمفد مفن حديفث جابر أنفه ‪ -‬صفلى الله عليفه وسفلم قال ‪:‬‬
‫[ فتضرب قبته بهذا الضرب الذي عند مجتمع السيول ‪ ] ..‬؟ و في سنن‬
‫ابفن ماجفة مفن حديفث أبفى أمامفة الباهلى ‪ -‬رضفي الله عنفه ‪ -‬أن النفبي‬
‫صلى الله عليه وسففففلم قال ‪ .. [ :‬حتى ينزل عند الظريب الحمر عند‬
‫منقطففففففففففففففففففففففففففففففففففففع السففففففففففففففففففففففففففففففففففففبخة ] ؟‬
‫والضرب ‪ :‬هكذا فى " الفتح الرباني " للساعاتى ‪ ،‬وهو خطأ ‪ ،‬وصوابه‬
‫بالظاء المعجمفة ‪ ،‬وهفو بفتفح الظاء مشددة وكسفر الراء ككتفف ‪ :‬الجبفل‬
‫الصفففففففففففغير أو المنبسفففففففففففط ‪ ،‬والظريفففففففففففب ‪ ،‬تصفففففففففففغيره‬
‫ثففم ثبففت الحديففث بأن الدجال ينزل دبر أحففد وفففي لفففظ ( دائر أحففد )‬
‫والمقصود أنه ينزل خلف أحد ‪ ،‬أي ‪ :‬شماله وروى عن محجن بن الدرع‬
‫ رضي الله عنه ‪ -‬مرفوعا بلفظ ‪ [ :‬يجيء الدجال فيصعد أحدا ‪ ،‬فينظر‬‫المدينفة ‪ ،‬فيقول لصفحابه ‪ ،‬مفا ترون هذا القصفر البيفض ‪ ،‬هذا مسفجد‬
‫أحمفد ‪ ..‬الحديفث ] ‪ .‬قال أبفو مجاهفد ‪ :‬هذا المتفن باطفل ‪ ،‬فإن أحدا مفن‬
‫الحرم ‪ ،‬فل يصفعده الدجال ‪ ،‬ول يمكفن منفه ‪ ،‬والففة ففي هذا الحديفث‬
‫سففعيد الجريري ‪ ،‬وهذا مففن اختلطففه ‪ ،‬أو حماد بففن سففلمة ‪ ،‬فهذا مففن‬
‫أوهامه ‪ ،‬وحديث الصحيح يرده‬
‫(( سبحان ال وال أكبر أقراء هذا للهمية أضغط هنا ))‬
‫ومثله ‪ -‬أيضففا ‪ -‬ماروى عففن جابر مرفوعففا ‪ [ :‬يقبففل الدجال حتففى ينزل‬
‫بذباب ‪ ،‬فل يبقفى بالمدينفة مشرك ول مشركفة ول كاففر ول مناففق ول‬
‫منافقففة ول فاسففق ول فاسففقة إل خرج إليففه ويخلص المؤمنون ‪ ،‬فذلك‬
‫يوم الخلص ] رواه الطفبراني مفن حديفث سفعيد الجريري ‪ -‬أيضفا وهذا‬
‫المتفن ‪ -‬أيضفا ‪ -‬ل يصفح ‪ ،‬لن جبفل " ذباب " ففي وسفط الحرم ‪ ،‬أو لعفل‬
‫ذبابهففففففففا تصفحيف لشىء آخفر ‪ .‬وحديفث يوم الخلص ثابفت بغيفر هذا‬
‫اللففظ وروى عفن ابفن عمفر ‪ -‬رضفي الله عنهمفا ‪ -‬مرفوعفا ‪ .. [ :‬ينزل‬
‫الدجال ففففففففففففففففي هذه السفففففففففففففففبخة بمفففففففففففففففر قناة ‪ ] ..‬؟‬
‫السففبخة ‪ :‬محركففة ومسففكنة ‪ ،‬أرض ذات نففز وملح والجمففع ‪ :‬سففباخ ‪،‬‬
‫والغالب على أراضى المدينة ذلك ‪ ،‬ولكن أشدها يقع شماليها ‪.‬والجرف‬
‫‪ :‬بضمتين ‪ ،‬وقيل بتسكين الراء ‪ ،‬وهو من نواحي المدينة يقع شماليها‬
‫على ثلثة أميففففففال منها ‪ ،‬وبه تختلط " العرصة " التي بها بئر " رومة‬
‫" ‪ ،‬ذكففففر " السففففمهودي " أن الجرف ‪ :‬مففففا بيففففن محجففففة الشام إلى‬
‫القصاصين ‪ ،‬ومحجة الشام أى ‪ :‬طريق حجاج الشام ‪ ،‬يأتى من ناحية "‬
‫مخيففض " إلى " غرابات " وغراب الضائلة أو " جبففل حبشففى " ‪ ،‬ومففن‬
‫مناطق الجرف ما يسمى ‪ -‬اليوم ‪ -‬بحي الزهرى ‪ ،‬ولكن النصوص التي‬
‫سففقناها تدل على أن الجرف يمتففد إلى " مففر قناة " وقناة هففو وادى‬
‫الحمفض ‪ ،‬ويشمفل ‪ :‬مجتمفع السفيال ‪ ،‬كفل هذا سفماه " تبفع اليمانفي "‬
‫جرف الرض لمفا شخفص مفن منزله بقناة ‪ ،‬وإن كان لكفل جزء مفن هذه‬
‫البقاع اسففففففففم خاص بففففففففه كالعرصففففففففة وزغابففففففففة ورومففففففففة‬
‫يتلخفص لنفا مفن كفل مفا سفبق أن المسفيح الدجال ينزل وراء أحفد ففي‬
‫السباخ التي هناك ‪ ،‬يضرب رواقه أو قبته في السبخة التي خلف أحد ‪،‬‬
‫في آخر الصادقية شمالي ثور ‪ ،‬والذى حققنا مع جمع من المشايخ أنه‬
‫" ظليع الدقاقات " وعلى مقربة من مجتمع السيال ‪ ،‬ومن قناة ‪ ،‬أى ‪:‬‬

‫وادي الحمفض ‪ ،‬ففي هذه البقعفة جفبيلت صفغار حمفر ‪ ،‬تذكفر مفن يراهفا‬
‫قول ‪ -‬سفيدنا ‪..‬النفبي صفلى الله عليفه وسفلم [ همفد الظريفب الحمفر ]‬
‫فرواق الدجال ‪ -‬أعاذنفا الله مفن فتنتفه ‪ -‬هفو عنفد أحفد هذه الظراب ول‬
‫شفك أن جيفش الدجال ‪ ،‬وهفو جيفش كفبير حشفد فيفه شرار أهفل الرض ‪-‬‬
‫يومئذ ‪ -‬مفن اليهود وغيرهفم سفتمتد مخيماتهفم ففي تلك السفباخ ‪ ،‬شرقفا‬
‫وغربففا ‪ ،‬ولعففل معظمهففم سففينزل فففي نواحففي الجرف ‪ ،‬فففي أجزائه‬
‫الخارجفة عفن حفد الحرم ‪ ،‬عنفد سففوح جبال الحفياء ‪ ،‬ثفم جبال " قريبات‬
‫" غربا إلى " غراب الضائلة " ؟ وتكون خاتمة هذه الفتنة الدهياء سلمة‬
‫المدينة النبوية من شر الدجال الكبر ‪ ،‬فيرتد كيده في نحره ‪ ،‬وتصرف‬
‫الملئكة ‪ -‬حماة المدينة وحراسها ‪ -‬وجهه ‪ ،‬فينصرف نحو الشام ‪ ،‬حيث‬
‫تكون نهايتفه على يفد عيسفى بفن مريفم ‪ -‬عليفه السفلم ‪ -‬الذى ينزل مفن‬
‫السففماء ‪ ،‬ويقتففل الدجال بباب لد ( وهففو موضففع بالشام ) ‪ ،‬وروي أنففه‬
‫يقتله عنفففففد عقبفففففة " أفيفففففق " وهفففففي قريفففففة مفففففن قرى الشام‬
‫اللهم ل تحرمنا من نعمة السكنى ببلد رسولك ‪ -‬صلى الله عليه وسلم‬
‫ واجعل موتنا فيه ‪ ،‬وأعذنا من فتن الدجالين كلهم ‪ ،‬ومن فتنة الدجال‬‫الكبر آمين‬
‫صورة مفصلة لمكان نزول المسيخ الدجال بالقرب من المدينة المنورة‬

‫العلمتين الثالثة والثانية ‪ :‬المحلمة الكبرى وخروج المهدي‬
‫العلمة الثانية ‪ :‬خروج المهدي‬
‫علمة ظهوره‬
‫ن أبي دَاوُد‪ ،‬الصدار ‪ 1.12‬الحديث ‪ 4286‬م حدثنا محمد بن المثنى‪ ،‬ثنا معاذ بن هشام‪ ،‬حدثني أبي‪،‬‬
‫في سُنَ ُ‬
‫عن قتادة‪ ،‬عن صالح أبي الخليل‪ ،‬عن صاحب له ‪ ،‬عن أمّ سلمة زوج النبي صلى الّ عليه وسلم‪ ،‬عن النبي‬
‫صملى الّ عليمه وسملم قال‪" :‬يكون اختلفٌم عنمد موت خليفةٍ‪ ،‬فيخرج رج ٌل ممن أهمل المدينمة هارب ًا إلى مكمة‪،‬‬
‫ث من أهل الشام‬
‫س من أهل مكة فيخرجونه وهو كارهٌ‪ ،‬فيبايعونه بين الركن والمقام‪ ،‬ويُبعث إليه بع ٌ‬
‫فيأتيه نا ٌ‬
‫فيخسمممف بهمممم بالبيداء بيمممن مكمممة والمدينمممة‪ ،‬فإِذا رأى الناس ذلك أتاه أبدال الشام وعصمممائب أهمممل العراق‬
‫ش أخواله كل بٌ فيبعث إليهم بعثاً فيظهرون عليهم‪ ،‬وذلك‬
‫فيبايعونه بين الرّكن والمقام ثمّ ينشأ رجلٌ من قري ٍ‬
‫بعمث كلبمٍ‪ ،‬والخيبمة لممن لم يشهمد غنيممة كلبمٍ؛ فيقسمم المال‪ ،‬ويعممل فمي الناس بسمنة نمبيهم صملى الّ عليمه‬

‫وسلم‪ ،‬ويلقي الِسلم بجرانه (الجران مقدم العنق) في الرض‪ ،‬فيلبث سبع سنين‪ ،‬ثم يتوفّى ويصلّي عليه‬
‫المسلمون"‪ . .‬في هذا الحديث ذكر الرسول علمة خروج المهدي وكيفية مبايعته وفمتمنمتميمن (أهل الشام و‬
‫رجمل ممن قريمش أخواله كلب)‪ ....‬سمأتي للحديمث عنهمما بإسمهاب كمما ذكمر يكون خروج المهدي فمي وقمت‬
‫إختلف بعممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممد موت الخليفممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة‬
‫بعد ظهور المهدي يأتي جيش من الشام لقتاله ويخسف به عن بكرة أبيه خارج مكة المكرمة ولينجوا منهم‬
‫إل واحد أو إثنان ليعلم الناس بخبرهم‪ .‬ثم يخرج رجل من قريش ويحاربه المهدي ويغنم غنائم كثيرة يملك‬
‫المهدي سبع سنوات‪ .‬غير معروف ولأحد يعرف من هو المهدي وهو من ولد فاطمة بنت الرسول صلى ال‬
‫عليه وسلم‪ ,‬حتى هو ليعرف أنه هو المهدي وذكر الرسول صلى ال عليه وسلم بأن ال يصلحه في ليلة (‬
‫‪ -9243‬المهدي منما أهمل البيمت‪ ،‬يصملحه ال فمي ليلة) الجاممع الصمغير ‪ -‬المهدي منمى‪ :‬أجلى الجبهمة‪ ،‬أقنمى‬
‫النمممممممممف‪ ،‬يمل الرض قسمممممممممطا وعدل كمممممممممما ملئت جورا وظلمممممممممما‪ ،‬يملك سمممممممممبع سمممممممممنين‬
‫حمّد القُ َرشِيّم الكوفمي قال‪ :‬حدثنمي أبمي‪ ،‬حدثنما سُمفْيَانُ ال ّثوْرِيّم عمن‬
‫ب ‪ 2266‬مم حَدّثنما عُبَيْدُ بنُم أَسْمبَاطِ بنِم ُم َ‬
‫صمِ ب نِ َبهْدَ َلةَ عن ِزرٍ عن عَبْ ِد ال قَالَ‪ :‬قَالَ رَ سُولُ ال صلى ال عليه وسلم‪" :‬لَ تَذْهَ بُ الدّنْيَا حَتّى َي ْملِ كَ‬
‫عَا ِ‬
‫سمِي"؟‬
‫س َمهُ ا ْ‬
‫ئا ْ‬
‫ن أَ ْهلِ بَيْتِي ُيوَاطِ ُ‬
‫جلٌ مَ ْ‬
‫العَرَبَ َر ُ‬
‫شعْ َبةُ قَال‪ :‬سَممِعْتُ زَيدًا ال َعمِيمّ‪ ،‬قَا َل سَم ِمعْتُ‬
‫جعْفَرِ‪ ،‬حدثنما ُ‬
‫حمّد بنُم َبشّار‪ ،‬حدثنما مُحمدُ بنُم َ‬
‫ب ‪ 2268‬مم حَدّثنما ُم َ‬
‫ي ال‬
‫خشِينَا أَنْم َيكُونَم َبعْدَ نَبِيّنام حَدَثمٌ‪ ،‬فَسَمأَلْنَا نَب ّ‬
‫أَبَا الصّمدّيق النّاجيّم ُيحَدّثم عمن أَبمي سَمعِيدٍ ا ْلخُدْرِيّم قَالَ‪َ " :‬‬
‫خمْساً َأوْ سَبْعاً َأوْ تِسْعاً م زيد الشّا كّ م قَالَ قُلْنَا‬
‫ش َ‬
‫صلى ال عليه وسلم َفقَالَ‪ :‬إِ نّ فِي ُأمّتي ال َمهْدِيّ َيخْرُ جُ َيعِي ُ‬
‫عطِنِي‪ ،‬قَالَ‪ :‬فَ َيحْثِي لَ هُ في َثوْبِ هِ ما‬
‫عطِنِي أَ ْ‬
‫ي أَ ْ‬
‫َومَا ذَا كَ‪ .‬قَالَ‪ :‬سِنِينَ‪ ،‬قالَ‪ :‬ف َيجِي ُء إِلَيْ هِ الرّجلُ فَ َيقُولُ‪ :‬يَا َمهْدِ ّ‬
‫حمِ َلهُ"؟‬
‫ع أَنْ َي ْ‬
‫استطَا َ‬
‫ب ‪ -4389‬يقتتل عند كنزهم هذا ثلثة كلهم ابن خليفة ثم ليصير إلى واحد منهم ثم تطلع الرايات السود من‬
‫قبمل المشرق فيقتلونكمم قتل لم يقتله قوم فإذا رأيتموه فبايعوه ولو حبوا على الثلج فإنمه خليفمة ال المهدي‪.‬‬
‫(زيادة الجامع الصغير والدرر المنتثرة للمام السيوطي)؟‬
‫وفي الحديث ‪......( 12435‬قلت‪ :‬وهل تفتح الشام؟ قال‪" :‬نعم وشيكاً ثم تقع الفتن بعد فتحها ثم تجيء فتنة‬
‫غبراء مظلمة ثم يتبع الفتن بعضها بعضاً حتى يخرج رجل من أهل بيتي يقال له‪ :‬المهدي فإن أدركته فاتبعه‬
‫وكممممممممممممممممممممممممممممن مممممممممممممممممممممممممممممن المهدييممممممممممممممممممممممممممممن"‪ ).‬مجمممممممممممممممممممممممممممممع الزوائد‬
‫ب ‪ -39671‬عمن علي قال‪ :‬المهدي مولده بالمدنيمة‪ ،‬ممن أهمل بيمت النمبي صملى ال عليمه وسملم؛ واسممه اسمم‬
‫نمبي‪ ،‬ومهاجره بيمت المقدس‪ ،‬كمث اللحيمة أكحمل العينيمن‪ ،‬براق الثنايما فمي وجهمه خال‪ ،‬أقنمي أجلى فمي كتفمه‬
‫علمة النبي‪ ،‬يخرج براية النبي صلى ال عليه وسلم من مرط معلمة سوداء مربعة فيها حجر لم تنشر منذ‬
‫توفممي رسممول ال صمملى ال عليممه وسمملم ول تنشممر حتممى يخرج المهدي‪ ،‬يمده ال بثلثممة آلف مممن الملئكممة‬
‫يضربون وجوه مممن خالفهممم وأدبارهممم؛ يبعممث وهممو ممما بيمن الثلثيممن إلى الربعيممن (لأعلم مدى صممحة هذا‬
‫الحديث_ من كتاب كنز العمال_ وأضفته للعلم فقط)؟‬
‫ب ‪ -39668‬عمن علي قال‪ :‬يبعمث بجيمش إلى المدينمة فيأخذون ممن قدروا عليمه ممن آل محممد صملى ال عليمه‬
‫وسلم‪ ،‬وتقتل من بني هاشم رجال ونساء‪ ،‬فعند ذلك يهرب المهدي والمبيض من المدينة إلى مكة فيبعث في‬
‫طلبهممما وقممد لحقمما بحرم ال وأمنممه‪( .‬لأعلم مدى صممحة الحديممث_كنممز العمال) وأوردتممه للعلم فقممط ولنممه‬
‫ليختلف مممممممممممممممممممممع الحاديممممممممممممممممممممث السممممممممممممممممممممابقة المثبممممممممممممممممممممت صممممممممممممممممممممحتها‬
‫هذه كلها دللة على خروج المهدي وصفته وكيفية خروجه‪ .‬من علمات خروجه‬
‫ب ‪ -‬الحرب العالمية الثالثة‬
‫ب ‪ -‬موت خليفة‬
‫ب ‪ -‬صراع بين ثلثة أبناء خليفة على الكنز‪ .‬سيأتي الحديث عندها‬
‫ب ‪ -‬رايات سود من قبل خراسان‬
‫ب ‪ -‬فتح الشام‬
‫ويتضح لنما من الحاديمث السمابقة بأن المهدي يأتمي من جهة خراسان برايات سمود بعد فتمح الشام ثم إقتتال‬
‫ثلثمة أبناء خليفمة على الكنمز ويكون ضممن هذا الجيمش المهدي ويقاتلوا جيوش أبناء الخلفاء‪ .‬ثمم يسمتقروا‬
‫فمي المدينمة ثمم يخرج عليهمم جيمش ممن الشام ويقتلو ممن أهمل المدينمة مما يريمد ال ويموت خليفتهمم ثمم يهرب‬

‫رجمل ممن المدينمة إلى مكمة ويبايعوه أهمل مكمة ملكما عليهمم (وهمو المهدي) ثمم يبدأ الناس يأتون إليمه ممن كمل‬
‫صموب ويبايعوه فيأتمي جيمش السمفياني ممن قبمل الشام فيخسمف عمن بكرة أبيهمم إل واحمد ثمم يخرج رجمل ممن‬
‫قريش ويقاتلهم المهدي ويغنمهم ثم يفتح الجزيرة ويوحدها ثم الشام ويتخذ من دمشق عاصمة للسلم ثم‬
‫يبايعمه كمل العرب ملكما عليهممم ويبايعممه الروم أيضمما (وهذا همو الصمملح وال أعلم) ثمم تقوم الحرب العالميمة‬
‫الثالثمة ثمم تبدأ الملحمم ممع النصمارى ويفتمح بلد الروم حتمى يصمل الفاتيكان فيخرج إبليمس ويقول لهمم إن‬
‫الدجال خرج فمي أهليكمم ويرتدوا إلى منازلهمم فيجدوا الدجال قمد ظهمر‪ .‬وينتشمر العدل فمي زمانمه والغنمى حتمى‬
‫أنمممممممممممممممممه ليطلبمممممممممممممممممه الرجمممممممممممممممممل المال فيحثوا له المال حتمممممممممممممممممى يملي ثوبمممممممممممممممممه‬
‫موعد خروجه‬
‫يخرج قبل خروج العور الدجال بم خمس سنين أو أربع‪ .‬يعني موعد خروجه يكون غدا أو بعد ‪ 19‬سنة‬
‫العلمة الثانية ‪ :‬الملحمة الكبرى أو الحرب العالمية الثالثة‬
‫التي أطلق عليها المسيحين هرمجدون واليهود الحرب المباركة‬
‫(( موعد الملحمة ))‬
‫‪Armageddon‬‬
‫أضغط لتعرف عليها‬
‫خلل عهد المهدي بعد الحرب العالمية الثالثة بتسعة أشهر‬
‫الحرب العالمية الثالثة‬
‫تكون الحرب بعمد فتمح الشام عمن طريمق المهدي وممن معمه ويكون المسملمين والنصمارى فمي كفمة وغيرهمم‬
‫(الصمين‪ ,‬روسميا‪ ,‬اليابان وغيرهمم مممن ليسموا ممن أهمل الكتاب) فمي الكفمة الخرى واليهود لن يشاركوا فمي‬
‫هذه الحرب بشكمل مباشمر‪ ,‬وينتصمر المسملمين والنصمارى ثمم يرفمع أحمد النصمارى الصمليب ويقول النصمارى‬
‫إنتصر الصليب فيقتله أحد المسلمين ويقول إنتصر ال فتقوم بينهم الحرب ويفترقوا تسعة أشهر ليجهز كل‬
‫منهم جيشه‪ .‬ثم تبدأ الملحم‬
‫عطِ ّيةَ؛ قَالَ‪ :‬مَالَ‬
‫ن ابْنِم َ‬
‫ب‪ -‬حدّثنما أَبُو َبكْرِ بْنُم أَبِي شَيْ َبةَ‪ .‬حدّثنما عِيسمى بْنُم يُونُسَم عَنِم ا َلوْزَاعِيّ‪ ،‬عَنْم حَسمّا َ‬
‫َم ْكحُولٌ وَابْنُم أَبِي َزكَريّام إِلَى خَالِدِ بْنِم َمعْدَانمَ‪َ ،‬ومِلْتُم َمعَهُمَا َفحَدّثَنَا عَنْم جُبَيْرِ بْنِم ُنفَيْرِ؛ قَالَ‪ :‬قَالَ لِي جُبَيْرِ‪:‬‬
‫ل مَنْم أَصْمحَابِ النّبِيّ صملى ال عليمه وسملم‪ .‬فَا ْنطَ َلقْتُم َم َع ُهمَا‪.‬فَسَمأَ َلهُ عَنِم‬
‫خمَر‪َ ،‬وكَانَم َرجُ ً‬
‫ا ْنطَلِقْم بِنَا إِلَى ذِي ِم ْ‬
‫صلْحاً آمِناً‪ُ .‬ثمّ َتغْزُو نَ‪ ،‬أَنْتُ مْ َوهُ مْ‪،‬‬
‫حكُمُ الرّو مُ ُ‬
‫س ِمعْتُ النّبِيّ صلى ال عليه وسلم َيقُولُ‪ ( :‬سَتُصَا ِل ُ‬
‫ا ْلهُدْ َنةِ َفقَالَ‪َ :‬‬
‫جلٌ مِن ْم أَ ْهلِ‬
‫ن وَ َتغْ َنمُون َم وَتَس مْ َلمُونَ ثُمّ تَنْص َمرِفُونَ‪ .‬حَتّى م تَنْزِلُوا َبمَرْج مٍ ذِي ُتلَولٍ‪ .‬فَيَرْفَع مُ َر ُ‬
‫عَ ُدوّا‪ .‬فَتَنْتَص مِرُو َ‬
‫جلٌ مِنمَ ا ْلمُسمْ ِلمِينَ‪ .‬فَ َيقُومُم إِلَيْهمِ فَيَدُقّهمُ‪َ .‬فعِنْدَ ذلِكمَ َتغْدِرُ‬
‫الصمّلِيبِ الصمّلِيبَ‪ ،‬فَ َيقُولُ‪ :‬غَلَبمَ الصمّلِيبُ‪ .‬فَ َيغْضَبمُ َر ُ‬
‫ح َمةِ)؟ وهذا الحديممث بصممحيح مسمملم يربممط بيممن الحرب العالميممة الثالثممة بالملحمممة‬
‫الرّوممُ‪ ،‬وَ َيجْ َتمِعُونمَ لِ َلمَ ْل َ‬
‫ب ‪ )2897( - 34‬حدثني زهير بن حرب‪ .‬حدثنا معلى بن منصور‪ .‬حدثنا سليمان بن بلل‪ .‬حدثنا سهيل عن‬
‫أبيه‪ ،‬عن أبي هريرة؛ أن رسول ال صلى ال عليه وسلم قال "ل تقوم الساعة حتى ينزل الروم بالعماق‪،‬‬
‫أم بدابق‪ .‬فيخرج إليهم جيش من المدينة‪ .‬من خيار أهل الرض يومئذ‪ .‬فإذا تصادفوا قالت الروم‪ :‬خلوا بيننا‬
‫وبيمن الذيمن سمبوا منما نقاتلهمم‪ .‬فيقول المسملمون‪ :‬ل‪ .‬وال! ل نخلي بينكمم وبيمن إخواننما‪ .‬فيقاتلونهمم‪ .‬فينهزم‬
‫ثلث ل يتوب ال عليهمم أبدا‪ .‬ويقتمل ثلثهمم‪ ،‬أفضمل الشهداء عنمد ال‪ .‬ويفتتمح الثلث‪ .‬ل يفتنون أبدا‪ .‬فيفتتحون‬
‫قسطنطينية‪ .‬فبينما هم يقتسمون الغنائم‪ ،‬قد علقوا سيوفهم بالزيتون‪ ،‬إذ صاح فيهم الشيطان‪ :‬إن المسيح قد‬
‫خلفكم في أهليكم فيخرجون‪ .‬وذلك باطل‪ .‬فإذا جاءوا الشام خرج‪ .‬فبينما هم يعدون للقتال‪ ،‬يسوون الصفوف‪،‬‬
‫إذ أقيممت الصملة‪ .‬فينزل عيسمى ابمن مريمم صملى ال عليمه وسملم‪ .‬فأمهمم‪ .‬فإذا رآه عدو ال‪ ،‬ذاب كمما يذوب‬
‫الملح فمي الماء‪ .‬فلو تركمه لنذاب حتمى يهلك‪ .‬ولكمن يقتله ال بيده‪ .‬فيريهمم دممه فمي حربتمه"‪ .‬موعمد الحرب‬
‫العالمية الثالثة هو خلل عهد المهدي‪ .‬ولن تستمر طويل‬
‫العلمة الولى ‪ :‬الفتن والكنز‬
‫أولى العلمات الكممبرى‪ .‬إنحصممار الفرات عممن جبممل مممن ذهممب وحدوث الفتممن‪ ...‬وجاء ترتيبهمما بالزمممن فممي‬
‫الحاديمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممث التاليمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة‬
‫حمْصِيّ أخبرنا أبُو ال ُمغِيرَةِ قا َل حدّثني‬
‫سعِيدٍ ا ْل ِ‬
‫وفي تهذيب سنن أبو داود‪ 4237 .‬م حدثنا َيحْيَى بنُ عُثْمانَ بنِ َ‬
‫عمَرَ َيقُولُ‪" :‬كُنّا َقعُوداً عِنْدَ‬
‫عمَيْرِ بنِم هَانِىء ا ْلعَنْبَسِميّ قالَ ُ‬
‫عَبْ ُد ال بنُم سمَا ِلمٍ قا َل حدّثنمي ا ْلعَلَءُ بنُم عُتْ َبةَ عمن ُ‬

‫رَسمُولِ ال صملى ال عليمه وسملم فَ َذكَرَ ا ْلفِتَنَم ف َأكْثَرَ فمي ِذكْرِهَا حَتّى َذكَرَ فِتْ َن َة الحْلَسمِ‪ ،‬فقالَ قا ِئلٌ‪ :‬يَا رَسمُو َل‬
‫ج ٌل مِنْم أ ْهلِ بَيْتِي‬
‫ال وَمَا فِتْ َن ُة الحْلَسمِ؟ قالَ‪ :‬هِيَم هَرَبٌم َوحَرْبمٌ‪ ،‬ثُمّم فِتْ َن ُة السّمرّاء َدخَنُهَا مِنْم َتحْتِم قَدَمِي َر ُ‬
‫ج ٍل َكوَرِكٍم عَلَى ضِلَعمٍ‪ ،‬ثُمّم فِتْ َنةُ‬
‫َيزْعُمُم أنّهم مِنّي وَلَيْسَم مِنّي َوإِنّمام أوْلِيَائِي المُتّقونمَ‪ ،‬ثُمّم يَصْمطَ ِلحُ النّاسم عَلَى َر ُ‬
‫ط َمةً فإذَا قِيلَ ا ْنقَضَتممْ َتمَادَتممْ‪ ،‬يُصممْ ِبحُ الرّجلُ فِيهَما ُم ْؤمِناً‬
‫طمَتْه مُ َل ْ‬
‫الدّهْ ْيمَاءِ ل تَدَع ُم أحَداً مِن مْ هَذِه ِم المّة إلّ َل َ‬
‫ق ل إ ْيمَانَ فِيهِ‪ ،‬فإذَا‬
‫سطَاطِ ِنفَا ٍ‬
‫سطَاطِ إ ْيمَانٍ ل ِنفَاقَ فِيهِ‪َ ،‬وفُ ْ‬
‫سطَاطَيْنِ‪ :‬فُ ْ‬
‫وَ ُيمْسِي كَافِرًا حَتّى يَصِيرَ النّاس إلَى فُ ْ‬
‫كَانمَ ذَا كُممْ فَانْ َتظِرُوا ال ّدجّال مِنمْ َي ْومِهِم أوْ مِنمْ غَدِهمِ"؟ إذا الفتممن هممي ‪ :‬فتنممة الحلس‪ ,‬فتنممة السممراء‪ ,‬فتنممة‬
‫الدهيماء‬
‫و ‪ - 4389‬يقتتمل عنمد كنزهمم هذا ثلثمة كلهمم ابمن خليفمة ثمم ل بصمير إلى واحمد منهمم ثمم تطلع الرايات السمود‬
‫ممممن قبمممل المشرق فيقتلونكمممم قتل لم يقتله قوم فإذا رأيتموه فبايعوه ولو حبوا على الثلج فإنمممه خليفمممة ال‬
‫المهدي‪( .‬زيادة الجامممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممع الصممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممغير)؟‬
‫ب‪ -‬عن أبي بن كعب النصاري رضي ال تعالى عنه أن رسول ال صلى ال عليه وسلم قال ل تقوم الساعة‬
‫حتى يحسر الفرات عن جبل من ذهب يقتل تسعة أعشارهم‬
‫ب ‪{ -31391‬مسمند أبمي هريرة} قال‪ :‬قال رسمول ال صملى ال عليمه وسملم‪ :‬تدوم الفتنمة الرابعمة اثنمي عشمر‬
‫عاما ثم تنجلي وقد انحسرت الفرات عن جبل من ذهب‪ ،‬يكب عليه المة فيقتل عليه من كل تسعة سبعة‬
‫ترتيب الفتن‪ :‬الحلس‪ ,‬السراء ‪ ,‬الدهيماء‬
‫من الحاديث السابقة فإن جاء ربط الفتنة الرابعة بالفتن عن طريق الكنز‪ .‬الفتنة الرابعة وهي فتنة الحلس‬
‫ثم خروج جبل من ذهب بعد ‪ 12‬سنة من دوام الفتنة الرابعة فيصير عليه قتال بين ثلث دول عربية فيموت‬
‫منهمم تسمعة أعشارهمم (السمراء) فتأتمي رايات سمود ممن قبمل خراسمان وتمبيدهم وفيهمم المهدي ثمم يسمتوطنوا‬
‫المدينممة المنورة فيخرج رجممل يقال له السممفياني وجيشممه ويعيممث فممي الرض فسممادا ويقتممل ويتجممبر ويغزو‬
‫المدينمة المنورة ويقتمل فمي أهلهما تأخمذ الحداث السمابقة حوالي سمنة واحدة خروج جبمل الذهمب يكون قبمل‬
‫مبايعة المهدي خليفة بسنة‪ .‬يعني ممكن غدا أو بعد ‪ 18‬سنة‬
‫موضوع هام هنما عن جبل الذهب‬
‫الملخص الزمني للحداث‬
‫لبفد ان نحدد ماهفو المقصفود بفتنفة الحلس لنعرف كفم متبقفي لخروج‬
‫جبفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففل الذهفففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففب‬
‫فتنفة الحلس حسفب تصفنيف الئمفة‪ :‬هفي حرب الخليفج وحصفار العراق‬
‫فتنففة السففمراء ‪( :‬هففي الحرب التففي سففتحدث على جبففل الذهففب) والله‬
‫أعلم‬
‫فتنففة الدهيماء‪ ( :‬هففي الحرب الحاليففة – حرب أفغانسففتان‪ -‬التففي يصففبح‬
‫الرجفل مؤمنفا ويمسفي فيهفا كافرا والتفي إنقسفم فيهفا المسفلمين إلى‬
‫فسطاطين – مؤمن ومنافق ‪ -‬وبدأ مشايخنا يخطئون ويكفرون بعضهم‬
‫البعفض‪ ,‬منهفم مفن يقول هذا ليعلم شيئا علمانفي ومفا إلى ذلك ويقول‬
‫الخفففففففففففففففففففففففففففففر هذا مرتفففففففففففففففففففففففففففففد‪ )...‬والله أعلم‬
‫بمعنفى حرب الخليفج وحصفار العراق سفيستمر ‪ 12‬سفنة ثفم يخرج جبفل‬
‫الذهب‬
‫نعيد ترتيب الحداث الن بعد ربطها بالحداث التي ستحصل قبل أولى علمات الساعة الكبرى‬
‫و‪ -1 .‬موعمد ظهور جبمل الذهمب‪ :‬يكون غدا أو بعمد ‪ 6‬أشهمر بالكثيمر‪ .‬فتحدث فتنمة السمراء‪ .‬بعمد ربطهما بفتنمة‬
‫الحلس (حرب الخليمج وحصمار العراق)؟ وممما يسماند هذا‪ ,‬الحاصمل الن فمي تركيما حيمث تمم بناء ‪ 15‬سمد‬
‫جديمد‪ 12 .‬على نهمر الفرات و ‪ 3‬على نهمر دجلة وسميكون الفتتاح الرسممي لهذه السمدود فمي ينايمر ‪.2002‬‬
‫وكمما ذكمر التراك بأن وظيفمة هذه السمدود همي قتمل نهمر الفرات (أي ينحسمر نهمر الفرات)‪ .‬وأيضما نذكمر بأن‬
‫الذهب بدأ في الظهور في نهر الفرات على شكل جزيئات صغيرة يستخرجها الشعب العراقي بواسطة منخل‬

‫ثم تحصل حرب بين ثلث دول عربية (على الرجح سوريا‪ ,‬العراق والردن) ويموت منهم تسعة أعشارهم‬
‫ثمم يغزوهمم جيمش ممن جهمة الشرق فيهمم المهدي تكون أعلمهمم سمود ويسمتوطنوا المدينمة المنورة‪ .‬ثمم يأتمي‬
‫جيش من قبل الشام (جيش السفياني) ويغزوا المدينة ويقتل فيهم ويموت فيها خليفة المسلمين فيهرب رجل‬
‫إلى مكممممة ويبايعممممه أهممممل مكممممة ملكمممما عليهممممم (وهممممو المهدي)‪ .‬وتسممممتمر هذه الفترة سممممتة أشهممممر‬
‫و‪ - 2 .‬يبايمع المهدي خليفمة‪ :‬بعمد ‪ 6‬أشهمر كحمد أدنمى أو سمنة كحمد أقصمى وبعمد أن يبايمع المهدي ملكما يأتيمه‬
‫جيممش الشام ويخسممف بجيممش الشام على حدود مكممة ولن ينجوا إل واحدا ويبدأ المسمملمون مممن كممل صمموب‬
‫يأتون ويبايعون المهدي ثم يتكون جيش آخر (جيش كلب) ويحاربه المهدي ومن معه وينتصرون ثم يوحد‬
‫الجزيرة العربيممة ويفتممح الشام ويسممتوطن دمشممق كعاصمممة للمسمملمين ويأتيممه النصممارى مممن كممل صمموب‬
‫ويعاهدونه على السلم والمناصرة (هذه هي الهدنة التي تحدث عنها الرسول صلى ال عليه وسلم وقال أنها‬
‫تحدث قبممممممممممممل الحرب العالميممممممممممممة الثالثممممممممممممة) وتسممممممممممممتمر هذه الفترة لمدة سممممممممممممنة كاملة‬
‫و‪ - 3.‬قيام الحرب العالميممة الثالثممة والملحممم‪ :‬بعممد سممنة وسممتة أشهممر كحممد أدنممى و سممنتين كحممد أقصممى‬
‫تقوم الحرب العالمية الثالثة بين المسلمين والنصارى في كفة ضد غير أهل الكتاب (روسيا والصين والهند‬
‫وغيرهمم) وينتصمر المسملمين وأهمل الكتاب فيرفمع الصمليب ويكسمره أحمد المسملمين ويقتمل النصمراني وتبدأ‬
‫الملحمة بين المسلمين والنصارى‪ ...‬يستمر التجهيز للملحمة مدة ‪ 9‬أشهر وينتصر فيها المسلمين ويفتحوا‬
‫أوروبمممممممممممممممممممممممما حتممممممممممممممممممممممممى يصمممممممممممممممممممممممملوا الفاتيكان‪ .‬ثممممممممممممممممممممممممم يخرج الدجال‬
‫وتستمر هذه الفترة من بداية الحرب العالمية حتى خروج الدجال ‪ 4‬سنوات‬
‫و‪ - 4 .‬يخرج الدجال‪ :‬بعممد ‪ 4‬سممنين وسممتة أشهممر كحممد أدنممى و ‪ 5‬سممنين كحممد أقصممى ويسممتمر الدجال سممنة‬
‫وشهرين و ‪ 14‬يوم ثم يواجه جيش المهدي في الشام وينزل النبي عيسى عليه السلم‬
‫و‪ - 5 .‬ينزل عيسممى عليممه السمملم‪ :‬بعممد ‪ 5‬سممنين و ‪ 8‬أشهممر كحممد أدنممى و ‪ 6‬سممنين و شهريممن كحممد أقصممى‬
‫يقتل في زمنه الدجال واليهود وليبقى في عهده ديانة تعبد إل السلم ويموت في عهده المهدي بعد سنة أو‬
‫سممنتين مممن نزول النممبي عيسممى عليممه السمملم ويخرج ياجوج وماجوج فممي عهده ويبادوا فممي عهده ويحكممم‬
‫المسلمين في عهده ‪ 12‬حاكما‪ .‬ويعيش المهدي ‪ 40‬سنة‪ ,‬في روايات تقول أنه يعيش ‪ 7‬سنين ولكن الرجح‬
‫‪ 40‬سنة‬
‫و‪ - 6 .‬يأجوج وماجوج ‪ :‬ليمس لهمم زممن محدد إل أنهمم يخرجون ويموتون فمي زممن عيسمى عليمه السملم‬
‫ب ‪ - 7‬طلوع الشممس ممن مغربهما‪ :‬بعمد ‪ 45‬سمنة و ‪ 8‬أشهمر كحمد أدنمى و ‪ 46‬سمنة وشهريمن كحمد أقصمى‬
‫ملحظة‬
‫ممن حاول أن يقرأ ماكتمب بتمعمن يسمتنتج بناءا عليهما على حقيقمة واحدة ودللة واضحمة على إبادة أو تفكمك‬
‫أمريكما إلى دويلت ل تأثيمر لهما دوليما نأخمذ الحداث التمي سمتحدث قبمل الحرب العالميمة الثالثمة مثل ونرى‬
‫إمكانيممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة حدوثهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما بوجود أمريكمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫حصار العراق لن ينتهي قبل إنتهاء أمريكا‪ .‬حرب أفغانستان لن تنتهي قبل إنتهاء أمريكا (أعتقد أنكم لحظتم‬
‫لون أعلم طالبان_ وهمي سموداء_ همل همم المقصمودون في الحديمث بأن فيهمم المهدي !!!!) أمريكما لن تترك‬
‫العرب يتحاربوا على جبممل الذهممب بدون أن تتدخممل لتأخممذ نصمميبها‪ .‬النصممارى لن يعاهدوا المهدي ويبايعوه‬
‫بوجود أمريكما‪ .‬المهدي وممن معمه لن يفتحوا الشام ويطردوا اليهود فمي وجود أمريكما إذا بناءا على ماسمبق‬
‫أمريكا يجب أن ل تكون موجودة عند حدوث هذه الحداث‪ .‬فمالذي سيحدث لها هل سيخسف بأمريكا بأكملها‬
‫(مصمداقا لقول الرسمول صملى ال عليمه وسملم بإن السماعة ل تقوم حتمى تكون عشمر آيات‪ ............:‬وثلثمة‬
‫خسموف‪ :‬خسمف بالمشرق‪ ،‬وخسمف بالمغرب‪ ،‬وخسمف بجزيرة العرب‪ ).....‬الحديمث بالجاممع الصمغير‪ .‬رقمم‬
‫‪ .2006‬خسمف جزيرة العرب وعرفنما بأنمه فمي زممن المهدي‪ ,‬فمما الخسمف بالمشرق والمغرب‪ ....‬همل همما‬
‫باكستان وأمريكا‪......‬ال أعلم‬
‫مالسمبب الذي جعمل ذوي الرايات السمود يأتون ممن المشرق ويغزوا البلد العربيمة (همل بسمبب حدوث خسمف‬
‫فمي المنطقمة التمي همم بهما أي بباكسمتان وممن حولهما أم ماذا !!!) همل هذيمن الخسمفين خسمف المغرب أمريكما‬
‫وخسمف المشرق الرض التمي جمعمت الجيوش المريكيمة وممن معهما لتحارب أفغانسمتان أم ماذا !!! ال أعلم‬
‫أو همل الذي سميحدث فمي أمريكما حرب أهليمة فتشتغمل بنفهسما وتترك العالم يديمر أحواله بأنفسمهم ال أعلم‬
‫فلنتظر لنعرف‬

‫تنبيهات‬
‫•ملحظمة ‪ :‬بنمي هذا التقريمر بالتوقيمت بناءا على تصمنيف العلماء بأن الفتنمة الرابعمة همي حرب‬
‫الخليج التي ستستمر ‪ 12‬سنة‪ ...‬أما إذا كانوا أخطأوا والفتنة الرابعة هي حرب أفغانستان فهذا‬
‫يعنمممممممممممممي زود على الزمان السمممممممممممممابقة ‪ 12‬سمممممممممممممنة وليسمممممممممممممت ببعيمممممممممممممد‬
‫ولكمن جميمع الدلئل تشيمر على أن الفتنمة الرابعمة همي حرب الخليمج لرتباطهما القوي بإنحسمار‬
‫الفرات‬
‫ب* مممن الدلئل الخرى التممي تؤيممد هذه الحسممابات هممي المجاعممة التممي سممتحدث قبممل الدجال‬
‫وأختلف أطوال اليوم التي ستحدث في زمن الدجال الحتمالت التي قد تسبب المجاعة هي إما‬
‫حرب عالميممممممممممممممممة ثالثممممممممممممممممة أو حدث عظيممممممممممممممممم يحدث بالكرة الرضيممممممممممممممممة‬
‫الحرب العالميمة الثالثمة تبعما للتسملسل سمتحدث بعمد ظهور المهدي بسمنة تقريبما وفمي حال حدوث‬
‫الحرب العالميمممة الثالثمممة وكميمممة المتفجرات والصمممواريخ والسممملحة النوويمممة والبيولوجيمممة‬
‫والكيماوية التي ستستخدم حتما ستسبب مجاعة عالمية وكذلك كثرة التفجيرات ستسبب إختلل‬
‫في الجاذبية الرضية ووضعية الكرة الرضية ثبت علميا بما ليدع مجال للشك بوجود كوكب‬
‫عاشممر فممي المجموعممة الشمسممية يطلق عليممه (إكممس) له جاذبيممة عاليممة جدا يجذب إليممه جميممع‬
‫الكويكبات التمي يممر بجوارهما هذا الكوكمب ويسمبب فوضمى شاملة على سمطح الكوكمب الي ممر‬
‫بجواره وسميمر هذا الكوكمب بجوار الكرة الرضيمة فمي ربيمع ‪ 2003‬وممن عجائب هذا الكوكمب‬
‫بأن له أقمار على شكمممل ذنمممب وبسمممبب إجتذابمممه للكويكبات فإن حجممممه يزداد بإسمممتمرار وهذا‬
‫الكوكممب يمممر بجوار الكرة الرضيممة كممل ‪ 3360‬سممنة‪ .‬ومممن آثاره زيادة عدد البراكيممن والزلزل‬
‫والفيضانات والعاصممير وإختلف درجات الحرارة فممي الكرة الرضيممة قبممل مروره بمم ‪ 7‬سممنين‬
‫وهذا يفسر زيادتها منذ عام ‪1996‬‬
‫•ب* ثبت علميا بأن سرعة دوران الكرة الرضية ينقص سنويا بمقدار بسيط حتى تتوقف تماما‬
‫ثم تبدأ في الدوران العكسي ثم تعود لطبيعتها والزمن المطلوب لتوقف الكرة الرضية هو قرابة‬
‫‪ 50‬مليون سنة‪ .‬وقمد تسرع التباطؤ في الدوران وسرعة دوران الكرة الرضية إذا حدث حادث‬
‫مثل إصطدام كوكب بالكرة الرضية إنفجارات هائلة هزت الكرة الرضية عدة مرات أو تعرضت‬
‫لجاذبية عالية جدا أخلت توازن الكرة الرضية مع الشمس‪ ,‬عندها سيحدث إضطراب في دوران‬
‫الكرة الرضيمة يوم تكون سمريعة ويوم تكون بطيئة حتمى يأتيهما يوم تتوقمف فيهما تمامما‪ .‬وهذا‬
‫يفسمر بأن أيام الدجال يوم كسمنة ويوم كشهمر ويوم كأسمبوع وباقمي اليام كأيامنما هذه‪ .‬وحديمث‬
‫الرسول صلى ال عليه وسلم في أيام الدجال تؤيد بأنه سيحدث أمر عظيم يسبب إضطراب في‬
‫دوران الكرة الرضيمة وكمما نعلم مسمبقا بأن الحرب العالميمة الثالثمة سمتحدث والن العلم أثبمت‬
‫بأن الكوكممب سمميمر بجوار الرض بعممد سممنتين ونصممف مممن الن وهذيممن السممببين كافييممن بأن‬
‫يسمببوا مجاعمة عالميمة لمدة ‪ 3‬سمنين وأن يسمببوا إضطراب فمي دوران الرض حول نفسمها في‬
‫فتمح الباري شرح صمحيح البخاري‪ :‬أخرج عبمد الرزاق ممن طريمق ابمن أبمي مليكمة قال " دخلت‬
‫على ابممن عباس يوممما فقال لي‪ :‬لم أنممم البارحممة حتممى أصممبحت‪ ،‬قالوا طلع الكوكممب ذو الذنممب‬
‫فخشينا الدخان قد خرج "؟‬
‫•ب* همل آيمة الدخان تكون بعمد خروج الكوكمب فمي أغسمطس ‪ 2003‬أم المقصمود بهما قبمل طلوع‬
‫الشمس من المغرب‪ .‬ال أعلم‬
‫•ب* أخيرا‪ :‬أوصميكم كمما أوصمى الرسمول صملى ال عليمه وسملم المسملمين بمما يعملوا فمي زممن‬
‫الفتم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن‬
‫عليكممم بأمممر خاصممتكم (أي أهممل بيتكممم) وأتركوا أمممر العامممة لولة المور‪ ,‬خممذ ماتعرف وأترك‬
‫مالتعرف (أي في الدين) لتشاركوا في الفتن ول الحروب حى تتضح الصور (أي بخروج ذوي‬
‫الرايات السود من المشرق فقد أمر الرسول بإتباعهم ولو حبوا على الثلج)؟‬
‫•ليجوز ترويمع المسملمين وإخافتهمم ولكمن ممن واجمب المسملم تجاه أخيمه التنمبيه والتذكيمر عله‬
‫يتذكمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممر ويهتدي‬

‫ولممن أراد التأكمد ممن صمحة الحاديمث الموجودة فمي هذا التقريمر فإننمي قمد أوردت الكتاب والباب‬
‫وغالبمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما رقممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم الحديممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممث‬
‫وال تعالى أعلم‬
‫•وهذا فإن أخطأت فمن نفسي وأسأل ال العفو والمغفرة وإن أصبت فمن ال فلله الحمد والمنة‬
‫اللهمم صملي على محممد وعلى آل محممد كمما صمليت على إبراهيمم وعلى آل إبراهيمم وبارك على‬
‫محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد‬
‫الدجممممممممممممال ‪ ...‬ومهمة فاشلة للقضاء على المهدي‬
‫لقممد غادر هذا المسمميخ اللعيممن جزيرتممه الى اليمممن وهممي اول البلد التممى وطئتهمما قدماه عنممد خروجممه الول‬
‫واقربهما الى جزيرتمه ‪ ...‬خرج وهمو شاب بكاممل قوتمه وحيوتمه ‪ ....‬وكان السمنين لم تنمل منمه او تغيمر فيمه ‪....‬‬
‫نعممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم انهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما مشئيممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة ال‬
‫وهناك اخمذ يتلقمط الخبار عمن النمبي الممي ودينمه واتباعمه واحوالهمم ثمم بدء يدرس هذا الديمن وتعممق فيمه‪...‬‬
‫على ايدى ممن التقمى ممن الصمحابة والتابعيمن هناك ممن علماء اليممن الذيمن نهلوا ممن معيمن النبوة الصمافي‬
‫كيمف ل وهمو بارض اليممن واليمان يمان والحكممة يمانيمة ‪....‬فكيمف كانمت البدايات ‪...‬؟؟ ان هذا اللعيمن بمما‬
‫حباه ال ممن ذكاء ومكمر وحيله ‪ ...‬جاء الى هول الصمفوة مممن التقاهمم ممن العلماء والئممة ممن الصمحابة‬
‫والتابعين ‪ ...‬واعلن اسلمه على ايديهم على انه رجل من يهود سبأ وتسمى بعبدال ‪ ...‬ولم يكن ليحتار في‬
‫ذلك او يعجمز فقمد عاصمر انمبياء ممن قبمل بدء بسميدنا موسمى ومرورا بداوود وسمليمان وممن جاء ممن بعمد ممن‬
‫انمبياء ورسمل اليهود الى زممن سميدنا عيسمى عليمه السملم ‪ ...‬اضافمة الى ذلك مما اكتسمبه ممن خلل صمولته‬
‫وجولتمه فمي انحاء المعمورة واختلطمه بشعوب الرض مما يجعله ليعجمز فمى التخطيمط والتدبيمر ‪ ....‬وكان‬
‫اول مما اظهره همو الصملح والتقوى لممن التقاه وهمو ديدنمه الخمبيث فمى اول امره منمذ صمنع العجمل مدعيما‬
‫الصملح والتقوى لبنمى اسمرائيل ‪ ...‬ومنمذ حرف المسميحية وجعمل عيسمى ثالث ثلثمة ‪ .....‬وكمما يفعمل قبيمل‬
‫خروجمه الخيمر ‪ ...‬بادعائة الصملح والتقوى ‪ ....‬ومما كمل ذلك بمشئيمة ال لممر قمد قدره فمى علممه سمبحانه‬
‫وتعالى‬
‫المهمم ان هذا اللعيمن باظهارة الصملح والتقوى اسمتطاع ان يلم بالسملم وتعاليممه ‪ ........‬ومما جاء فمي كتمب‬
‫ال وماورد عن نبيه عليه الصلة والسلم ‪ .....‬وكل ذلك فى مدة وجيزة ‪ .......‬لم تجاوز العقدين كان خللها‬
‫يتنقمممممممممممممممممممممممل ممممممممممممممممممممممممن بلد لخمممممممممممممممممممممممر ممممممممممممممممممممممممن بلد السممممممممممممممممممممممملم‬
‫فمن هو ياترى ‪...........‬؟؟؟؟‬
‫انه عبد ال بن سبأ الذي أحاط نفسه بإطار من الغموض والسرية التامة حتى على معاصريه ‪ ،‬فهو ل يكاد‬
‫يعرف له اسممم ول بلد ‪ ،‬لنممه لم يدخممل فممي السمملم إل للكيممد له ‪ ،‬و حياكممة المؤامرات والفتممن بيممن صممفوف‬
‫المسمملمين و تحدث عبممد العزيممز بممن ولي ال الدهلوي ( ت ‪1239‬هم م ) فممي كتابممه مختصممر التحفممة الثنممى‬
‫عشريمة عمن ابمن سمبأ بقوله ‪ ( :‬و ممن أكمبر المصمائب فمي السملم فمي ذلك الحيمن تسمليط إبليمس ممن أبالسمة‬
‫اليهود على الطبقة الثانية من المسلمين فتظاهر لهم بالسلم وادعى الغيرة على الدين والمحبة لهله ‪ ..‬و‬
‫إن هذا الشيطان همو عبمد ال بمن سمبأ ممن يهود صمنعاء ‪ ،‬و كان يسممى ابمن السموداء ‪ ،‬و كان يبمث دعوتمه‬
‫بخبث و تدرج و دهاء ) ؟‬
‫والعجيمب اننمي ممن خلل صمفحات التاريمخ لم اجمد شخصمية اختلف عليهما المؤرخون ‪ ...‬واهمل علم النسماب‬
‫كابمن سمبأ ‪ ...‬ولم يكمن اقربهمم الى الحقيقمة ال الطمبرى هذا العلممة الكمبير الذي اقمف له احترامما بشدة لدقمة‬
‫طرحمه وكتابتمه ‪ ....‬يقول الطمبري فمي تاريخمه ج ‪4‬ص ‪ ( 340‬كان عبدال بمن سمبأ يهودي ًا ممن أهمل صمنعاء‬
‫واممه حبشيمة ) ‪...‬ويوافقمه ابمن عسماكر فمي تاريمخ دمشمق بقوله ( عبمد ال بمن سمبأ الذي ينسمب إليمه السمبئية‬
‫وهمم الغلة ممن الرافضمة أصمله ممن أهمل اليممن كان يهودياً ‪ ....‬وقوله ان علي رضمي ال عنمه قال ‪ ( :‬ممن‬
‫يعذرنمممممي ممممممن هذا الحميمممممت السمممممود الذي يكذب على ال ورسممممموله يعنمممممي ابمممممن السممممموداء ) ؟‬
‫وسوف اعرض لكم هنا ماجاء في كتب اهل التاريخ والسيره والنساب عنه ‪ ...‬ثم ابين لكم كيف نجمع بين‬
‫كل هذه القوال‬
‫ن ياقوت الحموي في كتابه معجم البلدان يقول ( وعبدال بن سبأ من حمير و هي قبيلة تنسب إلى حمير بن‬
‫الغوث بن سعد بن عوف بن مالك بن زيد بن سدد بن حمير بن سبأ الصغر بن لهيعة بن حمير بن سبأ بن‬

‫يشجمب همو حميمر الكمبر ‪ ،‬و حميمر الغوث همو حميمر الدنمى و منازلهمم باليممن بموضمع يقال له حميمر غربمي‬
‫صنعاء) ؟‬
‫وكذلك ابن قتيبة في المعارف وأبو الحسن الشعري في مقالت السلميين والشهرستاني في الملل والنحل‬
‫والذهبي في الميزان وابن حجر في لسان الميزان وابن عبد ربه في العقد الفريد و شيخ السلم ابن تيمية‬
‫فممي مجموع الفتاوى وابممن حبان فممي المجروحيممن والجوزجانممي فممي أحوال الرجال و المقدسممي فممي البدء‬
‫والتاريخ والخوارزمي في مفاتيح العلوم وابن حزم في الفصل في الملل والنحل و السفرايني في التبصرة‬
‫في الدين و ابن الثير في اللّباب و غيرهم الكثير‬
‫و ممن الرافضمة ‪ :‬الناشمئ الكمبر في مسمائل الماممة و النوبختمي فمي فرق الشيعمة ومنهمم الشعري القممي في‬
‫المقالت والفرق فهويقول انه ( عبد ال بن سبأ بن وهب الراسبي الهمداني) وهذا يخالف الحقيقة كليا لن‬
‫الراسبي غير ابن سبأ ومن اراد التفصيل في ذلك شرح صحيح مسلم للنووي وكتاب العبر في خبر من غبر‬
‫للذهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممبي وكتاب آراء الخوارج لعمار الطالبممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممي‬
‫و ممما يؤكمد الفرق بيمن السممين مما نمص عليمه السممعاني فمي النسماب بقوله ‪ ( :‬عبدال بمن وهمب السمبئي‬
‫رئيس الخوارج ‪ ،‬و ظني أن ابن وهب هذا منسوب إلى عبد ال بن سبأ ) ؟‬
‫وهناك مممن ينسممبونه الى همدان ومنهممم البلذري فممي أنسمماب الشراف فهممو ( عبممد ال بممن سممبأ بممن وهممب‬
‫الهمدانممي ) وكذلك الذهممبي فممي المشتبممه فممي الرجال المقريزي فممي الخطممط و يروي ابممن كثيممر فممي البدايممة‬
‫والنهايمة أن أصمل ابمن سمبأ ممن الروم ‪ ،‬فيقول ( و كان أصمله رومياً فأظهمر السملم و أحدث بدعاً قوليمة و‬
‫فعليمممممممممممممممممممممة قبحمممممممممممممممممممممه ال ) وهنممممممممممممممممممممما قول مهمممممممممممممممممممممم نعود اليمممممممممممممممممممممه‬
‫و يروي عبممد القاهممر البغدادي فممي الفرق بيممن الفرق ( أن ابممن سممبأ مممن أهممل الحيرة قال ‪ :‬إن عبدال بممن‬
‫السوداء كان يعين السبأية على قولها ‪ ،‬و كان أصله من يهود الحيرة ‪ ،‬فأظهر السلم ) ؟‬
‫الحقيقممة انممه على كثرة المراجممع والمصممادر التممى بيممن ايدينمما التممى تذكممر عبدال بممن سممبأ ال ان المعلومات‬
‫المتوافرة عن حياته ونشاته قليلة وكأن التاريخ يقف صامتا ليريد ان يبوح لنا بشئ عنه ( و لهذا لما سأله‬
‫عبد ال بن عامر والي البصرة لعثمان بن عفان رضي ال عنه ‪ ،‬قال له ‪ :‬ما أنت ؟ لم يخبره ابن سبأ باسمه‬
‫و اسممم أبيممه ‪ ،‬و إنممما قال له ‪ :‬إنممه رجممل مممن أهممل الكتاب رغممب فممي السمملم و رغممب فممي جوارك ‪ .‬تاريممخ‬
‫الطممبري)؟ أن تلك السممرية التامممة التممي أطبقهمما ابممن سممبأ على نفسممه سممبب رئيسممي فممي اختلف المؤرخيممن‬
‫والمحققين في نسبة ابن سبأ ‪ ،‬و غير مستبعد أن يكون ابن سبأ قد تسمى ببعض هذه السماء التي ذكرها‬
‫المؤرخون ‪ ،‬بل واستعمل بعض السماء الخرى المستعارة لتغطية ما قام به من جرائم و دسائس في صدر‬
‫الدولة السم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممملمية‬
‫ولكننا سوف نجبر التاريخ على الحديث ونوقظه لنستقرئ ماخفي عنا او ما لم نكن نعلمه‬
‫ان عبدال بن سبأ لم يكن سوى المسيخ الدجال‬
‫والطمبري وابمن عسماكر لم يكون بعيديمن عمن الحقيقمة بقولهماانمه ممن يهود اليممن ولكمن لم يصميبا الحقيقمة‬
‫بقولهمما ان اممة حبشيمة وقمد اعتمدا فمي ذلك على مايبدوا على ان لونمه اسممر‪ ...‬ولم يكمن ابمن كثيمر مخطئيما‬
‫عندما وصفه بقوله (كان أصله رومياً ) اتدرون لماذا ؟؟ وكيف نجمع بين هذه القوال ‪...‬؟؟‬
‫يقول الرسول صلى ال عليه وسلم في صفة الدجال ماجاء في صحيح بن حبان أخبرنا سليمان بن الحسن‬
‫العطار قال حدثنما عبيمد ال بمن معاذ بمن معاذ قال حدثنما أبمي قال حدثنما شعبمة عمن سمماك عمن عكرممة عمن بمن‬
‫عباس عن النبي صلى ال عليه وسلم أنه ذكر الدجال فقال أعور هجان أزهر كأن رأسه أصلة )؟‬
‫‪ ....‬وذكر النويري في كتابه نهاية الرب في فنون الدب (يخرج الدجال من جهة المشرق من قرية يقال لها‬
‫سيراباد بيالهواز وأصفهان‪ ،‬ويخرج على حمار له‪ .‬قال‪ :‬وهو أحمر الحاجبين‪ ،‬أشعر النف ) ؟‬
‫ومن خلل حديثنا عن صفات الدجال ‪ ....‬نجد الجمع بين كل ما سبق وكلم ابن كثير واضح فقد اعتمد ايضا‬
‫فمى نسمبته للروم على ملمحمه ‪ !!...‬اذا كأن راسمه اصملة فهمو اسممر احممر الخديمن اصمهب شعمر الحاجمبين‪...‬‬
‫كالروم وهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممي صمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممفات الدجال‬
‫حيمث هذا اللعيمن اليممن الى الحجاز فمي نهايمة العقمد الثالث للهجرة النبويمة وهناك التقمى صمحابة رسمول ال‬
‫عليه الصلة والسلم وعليهم رضوان ال تعالى‬

‫الحقيقة ليس المقام هنا مقام تفصيل لما قام به لن الكثير من اهل العلم فصل في ذلك واجاد ومنهم استشهاد‬
‫عثمان و وقعة الجمل رواية سيف بن عمر ‪،‬للدكتور خالد بن محمد الغيث وكتاب عبد ال بن سبأ و أثره في‬
‫أحداث الفتنة في صدر السلم للدكتور ‪ :‬سليمان العودة ‪ .‬ولكن سوف نعرض لما يهمنا هنا ‪ ...‬وهو ما قام‬
‫به هذا اللعين ‪ ...‬ولعل ابلغ واروع ما قرات في ذلك هو ماجاء‬
‫ب ‪ - 1‬فممممممي كتاب شرح العقيدة الطحاويممممممة لبممممممن أبممممممي العممممممز الحنفممممممي ( ت ‪792‬هممممممم ) قوله‬
‫أن عبد ال بن سبأ أظهر السلم و أراد أن يفسد دين السلم كما فعل بولص بدين النصرانية ؟‬
‫ب ‪ - 2‬وأكمد ابمن عبمد ربمه ( ت ‪328‬همم ) أن ابمن سمبأ و طائفتمه السمبئية قمد غلوّ فمي علي حينمما قالوا ‪:‬؟‬
‫هو ال خالقنا ‪ ،‬كما غلت النصارى في المسيح ابن مريم عليه السلم ‪ .‬العقد الفريد‬
‫ان في هذا القول مايغني عن اي تفصيل لما قام هذا اللعين انه نفس نهجه القديم وديدنه ‪ ...‬ونفس دوره فى‬
‫تحريف النصرانية ‪...‬ولكن ‪.‬ارجوا ان تتمعنوا في ما يلي جيدا‬
‫ب ‪ - 3‬و يشيممر الشاطممبي ( ت ‪790‬همم ) فممي كتابممه العتصممام إلى أن بدعممة السممبئية مممن البدع العتقاديممة‬
‫المتعلقة بوجود إله مع ال ‪ ،‬و هي بدعة تختلف عن غيرها من المقالت‬
‫ب ‪ - 4‬جاء في الفرق السلمية للكرماني ( ت ‪786‬هم ) ( أن علياً رضي ال عنه لما قتل زعم عبد ال بن‬
‫سبأ أنه لم يمت ‪ ،‬وأن فيه الجزء اللهي ) ؟‬
‫ب ‪ - 5‬وذكر الصفدي ( ت ‪764‬هم ) في كتبه الوافي بالوفيات في ترجمة ابن سبأ ‪ ( :‬عبد ال بن سبأ رأس‬
‫الطائفة السبئية ‪ ..‬قال لعلي أنت الله ‪ ،‬فنفاه إلى المدائن ‪ ،‬فلما قتل علي رضي ال عنه زعم ابن سبأ أنه لم‬
‫يممت لن فيمه جزءاً إلهي ًا وأن ابمن ملجمم إنمما قتمل شيطاناً تصموّر بصمورة علي ‪ ،‬و أن علياً فمي السمحاب ‪ ،‬و‬
‫الرعد صوته ‪ ،‬و البرق سوطه ‪ ،‬وأنه سينزل إلى الرض ) ؟‬
‫ب ‪ - 6‬يقول الحميري ( ت ‪573‬هم م ) فممي كتابممه الحور العيممن ( فقالت السممبئية إن علياً حممي لم يمممت ‪ ،‬ول‬
‫يموت حتى يمل الرض عد ًل كما ملئت جوراً ‪ ،‬و يردّ الناس على دين واحد قبل يوم القيامة ) ؟‬
‫ب ‪ - 7‬يقول السمفرايني ( ت ‪471‬همم ) فمي التبصمرة فمي الديمن ( إن ابمن سمبأ قال بنبوة علي فمي أول أمره ‪،‬‬
‫ثم دعا إلى ألوهيته ‪ ،‬و دعا الخلق إلى ذلك فأجابته جماعة إلى ذلك في وقت علي ) ؟‬
‫ب ‪ - 8‬و نقل ابن حزم ( ت ‪456‬هم ) في الفصل في الملل والنحل ( و القسم الثاني من الفرق الغالية الذين‬
‫يقولون باللهيمة لغيمر ال عمز وجمل فأولهمم قوم ممن أصمحاب عبمد ال بمن سمبأ الحميري لعنمه ال ‪ ،‬أتوا إلى‬
‫علي بن أبي طالب فقالوا مشافهة ‪ :‬أنت هو ‪ ،‬فقال لهم ‪ :‬ومن هو ؟ فقالوا ‪ :‬أنت ال ‪ ،‬فاستعظم المر و أمر‬
‫بنار فأججممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممت وأحرقهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم بالنار ) ؟‬
‫ب ‪ - 9‬يقول المقدسي ( ت ‪355‬هم ) في كتابه البدء والتاريخ ( إن عبد ال بن سبأ قال للذي جاء ينعي إليه‬
‫موت علي بمن أبمي طالب ‪ :‬لو جئتنما بدماغمه فمي صمرة لعلمنما أنمه ل يموت حتمى يسموق العرب بعصماه ) ؟‬
‫ب ‪ - 10‬و يذكمر أبمو الحسمن الشعري ( ت ‪330‬همم ) فمي مقالت السملميين( عبمد ال بمن سمبأ وطائفتمه ممن‬
‫ضممن أصمناف الغلة ‪ ،‬إذ يزعمون أن علي ًا لم يممت ‪ ،‬و أنمه سميرجع إلى الدنيما فيمل الرض عد ًل كمما ملئت‬
‫جوراً ) ؟‬
‫ب ‪ - 12‬وفمي تاريمخ الطمبري نجمد مايجعلنما نقمف اماممه ممن افكار ومخططات عبمد ال بمن سمبأ والبيئة التمي‬
‫صاغت أفكاره لنجدها افكار الدجال ومخططاته ‪ ....‬خاصة في عقيدة ( الرجعة ) و ( الوصية ) حينما قال ‪( :‬‬
‫لعجمب مممن يزعمم أن عيسمى يرجمع و يكذب بأن محمداً يرجمع ‪ ،‬و قمد قال ال عمز وجمل إن الذي فرض عليمك‬
‫القرآن لرادك إلى معاد ‪ ،‬فمحممد أحمق بالرجوع ممن عيسمى ‪ ،‬و إنمه كان ألف نمبي و وصمي و كان على وصمي‬
‫محمممممممممممد ‪ ،‬ثممممممممممم قال ‪ :‬محمممممممممممد خاتممممممممممم النممممممممممبياء و علي خاتممممممممممم الوصممممممممممياء ‪) ..‬؟‬
‫بل انه قام بنفس ماقام به ايام موسى وغرسه في اتباعه واصحابه ‪ ...‬وال انه العجب‬
‫ب ‪ - 13‬جاء في كتاب الرجاء للحسن بن محمد بن الحنفية (ت ‪95‬هم ) – وكتاب ظاهرة الرجاء في الفكر‬
‫السلمي للدكتور سمفر الحوالي ‪ ...‬انه جاء في عقيدة السمبيئة مما يلي ‪ ( :‬و من خصمومة هذه السبئية التي‬
‫أدركنا ‪ ،‬إذ يقولون هُدينا لوحي ضل عنه الناس ) ‪ .‬رواه ابن أبي عمر العدني في كتاب اليمان اليست نفس‬
‫مقولة السامري واتباع‬

‫ب ‪ - 14‬يتحدث النوبختمي ( ت ‪310‬همم ) فمي كتابمه فرق الشيعمة عمن أخبار ابمن سمبأ فيذكمر أنمه لمما بلغ ابمن‬
‫سبأ نعمي علي بالمدائن ‪ ،‬قال للذي نعاه ‪ :‬كذبمت لو جئتنما بدماغمه في سمبعين صرة و أقممت على قتله سمبعين‬
‫عدلً لعلمنا أنه لم يمت و لم يقتل ‪ ،‬و ل يموت حتى يملك الرض‬
‫ب ‪ - 15‬و يقول في كتابه ايضا ( وحكى جماعة من أهل العلم من أصحاب علي عليه السلم أن عبدال بن‬
‫سبأ كان يهودياً فأسلم ووالى علياً عليه السلم وكان يقول وهو على يهوديته في يوشع بن نون وصي بعد‬
‫موسى على نبينما وآله وعليهما السلم بالغلو فقال في إسلمه بعد وفاة النمبي صلى ال عليه وآله في علي‬
‫عليمه السملم بمثمل ذلك وهمو أول ممن شهمر القول بفرض إماممة علي عليمه السملم وأظهمر البراءة ممن أعدائه‬
‫وكاشف مخالفيه‪ ) .‬يقول النوبختي ‪ :‬فمن هنا قال من خالف الشيعة إن أصل الرفض مأخوذ من اليهود‪ .‬يكاد‬
‫المريب أن يقول خذونى‬
‫وغيمر ذلك الكثيمر ممما يعنمي نفمس المعنمي ويمبين اهداف هذا اللعيمن وليسمت الغرابمة هنما انمما الغرابمة فمى ان‬
‫المام على رضمي ال عنمه احرق اتباع عبدال ابمن سمبأ ‪ ...‬بينمما نفمى ابمن سمبأ الذي فعمل مما فعمل وادعمى ان‬
‫عليا اله الى المدائن ‪ ...‬وكننا نقف من جديد امام مشهد كنا وقفنا امامه كثيرا في حيرة كبيرة‬
‫هل تذكرونه ‪....‬ارجوا ان تعيدوا التفكير والذاكرة جيدا‬
‫هل تذكرونه ‪ ....‬انه يوم نفى سيدنا موسى عليه السلم السامري من صنع العجل لليهود السامرى !!!‬
‫بينما كان عقاب من اتبعه من اليهود ان يقتلوا انفسهم ليغفر لهم الرب ‪.‬‬

‫انهممما اول واخيرا مشئيمممة ال تعالى ‪ ...‬لممممر قدره فمممي علم الغيمممب عنده لهذا المسممميخ الدجال اللعيمممن‬
‫ب ‪ - 16‬جاء فمي تاريمخ دمشمق لبمن عسماكر ماذكره بسمنده إلى سملمة بمن كهيمل عمن حجيمة بمن عدي الكندي‬
‫قال ‪:‬؟ رأيت عليًا كرم ال وجهه وهو على المنبر ‪ ،‬وهو يقول ‪ :‬من يعذرني من هذا الحميت السود ‪ ،‬الذي‬
‫يكذب على ال ورسموله ؟ ‪ -‬يعنمي ابمن السموداء – لول أن ل يزال يخرج عليّم عصمابة تنعمى عليّم دممه كمما‬
‫أدّعيت عليّ دماء أهل النهر ‪ ،‬لجعلت منهم ركام ًا ‪ .‬وذكرايضا بسنده إلى أبو الحوص عن مغيرة عن سماك‬
‫قال ‪ :‬بلغ عليا أن ابن السوداء ينتقص أبا بكر وعمر ‪ ،‬فدعا به ‪ ،‬ودعا بالسيف ‪ -‬أو قال ‪ :‬فه مّ بقتله ‪ -‬فكُلّم‬
‫فيمممممممممممممممه ‪ ،‬فقال ‪ :‬ل يسممممممممممممممماكني ببلد أنممممممممممممممما فيمممممممممممممممه ‪ .‬قال ‪ :‬فسممممممممممممممميره إلى المدائن‬
‫ب ‪ - 17‬وذكمر المام البخاري ( ت ‪256‬همم ) فمي كتاب اسمتتابة المرتديمن ممن صمحيحه عمن عكرممة قال ‪:‬‬
‫( أتي علي رضي ال عنه بزنادقة فأحرقهم ‪ ،‬فبلغ ذلك ابن عباس فقال ‪ :‬لو كنت أنا لم أحرقهم لنهي النبي‬
‫صلى ال عليه وسلم ‪ ( :‬ل تعذبوا بعذاب ال ) ‪ ،‬و لقتلتهم لقول رسول ال صلى ال عليه وسلم ‪ ( :‬من بدل‬
‫دينمه فاقتلوه ) ‪ .‬وممن الثابمت تاريخياً أن الذيمن حرقهمم علي رضمي ال عنمه همم أتابمع عبمد ال بمن سمبأ حينمما‬
‫قالوا بأنه الله‬
‫ب ‪ - 18‬يقول نعمة ال الجزائري ( ت ‪1112‬هم ) في كتابه النوار النعمانية ( قال عبد ال بن سبأ لعلي بن‬
‫أبمي طالب رضمي ال عنمه أنمت الله حقاً فنفاه علي عليمه السملم إلى المدائن و قيمل إنمه كان يهودياً فأسملم‬
‫وكان في اليهودية يقول في يوشع بن نون و في موسى مثل ما قال في علي )‪.‬؟‬
‫ب ‪ - 19‬وقمد جاء فمي السميرة الحلبيمة ( قال عبدال بمن سمبأ يومما لعلي رضمي ال تعالى عنمه أنمت أنمت يعنمي‬
‫أنمت الله فنفاه على إلى المدائن وقال ل تسماكني فمي بلد أبدا وكان عبدال بمن سمبأ هذا يهوديما كان ممن أهمل‬
‫صنعاء وأمه يهودية سوداء ومن ثم كان يقال له ابن السوداء وكان أول من أظهر سب الشيخين ونسبهما‬

‫للفتيات على سميدنا علي رضمي ال تعالى عنمه ولمما قيمل لسميدنا علي لول أنمك تضممر مما أعلن بمه هذا مما‬
‫اجترأ على ذلك فقال علي معاذ ال أنمى أضممر لهمما ذلك لعمن ال ممن أضممر لهمما إل الحسمن الجميمل فأرسمل‬
‫إلى ابن سبأ فأظهر السلم في أول خلفة عثمان وقيل في أول خلفة عمر وكان قصده بإظهار السلم بوار‬
‫السلم وخذلن أهله ) السيرة الحلبية ج ‪ /1‬ص ‪409‬‬
‫ب ‪ - 20‬و يقول ابن قتيبة ( ‪276‬هم ) في المعارف ( السبئية من الرافضة ينسبون إلى عبد ال بن سبأ ) ‪.‬‬
‫و في تأويل مختلف الحديث يقول ‪ ( :‬أن عبد ال بن سبأ ادّعى الربوبية لعلي ‪ ،‬فأحرق علي أصحابه بالنار‬
‫ب ‪ - 21‬و يذكمر الملطمي ( ت ‪377‬همم ) فمي كتابمه التنمبيه و الرد على أهمل الهواء و البدع فيقول ‪ ( :‬ففمي‬
‫عهد علي رضي ال عنه جاءت السبئية إليه وقالوا له ‪ :‬أنت أنت !! قال ‪ :‬من أنا ؟ قالوا ‪ :‬الخالق البارئ ‪،‬‬
‫فاستتابهم ‪ ،‬فلم يرجعوا ‪ ،‬فأوقد لهم ناراً عظيمة وأحرقهم‬
‫ب ‪ - 22‬و ذكر أبو حفص ابن شاهين ( ت ‪385‬هم ) أن علياً حرّق جماعة من غلة الشيعة ونفى بعضهم ‪،‬‬
‫و من المنفيين عبد ال بن سبأ ‪ .‬أورده ابن تيمية في منهاج السنة‬
‫ب ‪ - 23‬و ذكمر الغدادي ( ت ‪429‬همم ) فمي الفرق بيمن الفرق ‪ :‬أن فرقمة السمبئية أظهروا بدعتهمم فمي زمان‬
‫علي رضي ال عنه فأحرق قوم ًا منهم و نفى ابن سبأ إلى سباط المدائن إذ نهاه ابن عباس رضي ال عنهما‬
‫عمن قتله حينمما بلغمه غلوه فيمه وأشار عليمه بنفيمه إلى المدائن حتمى ل تختلف عليمه أصمحابه ‪ ،‬لسميما و همو‬
‫عازم على العودة إلى قتال أهم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل الشام‬
‫ب ‪ - 24‬وذكمر الصمفدي ( ت ‪764‬همم ) فمي كتبمه الوافمي بالوفيات فمي ترجممة ابمن سمبأ ‪ ( :‬عبمد ال بمن سمبأ‬
‫رأس الطائفة السبئية ‪ ..‬قال لعلي أنت الله ‪ ،‬فنفاه إلى المدائن ‪ ،‬فلما قتل علي رضي ال عنه زعم ابن سبأ‬
‫أنممه لم يمممت لن فيممه جزءاً إلهياً وأن ابممن ملجممم إنممما قتممل شيطاناً تصمموّر بصممورة علي ‪ ،‬و أن علياً فممي‬
‫السحاب ‪ ،‬و الرعد صوته ‪ ،‬و البرق سوطه ‪ ،‬وأنه سينزل إلى الرض ) نفس مبداه عند النصارى‬
‫ب ‪ - 25‬و يروي الكشمي فمي ( رجال الكشمي) بسمنده إلى أبمي جعفمر ( أن عبدال بمن سمبأ كان يدعمي النبوة‬
‫وزعمم أن أميمر المؤمنيمن همو ال تعالى ال عمن ذلك علوًا كمبيرا فبلغ ذلك أميمر المؤمنيمن فدعاه وسمأله فأقمر‬
‫بذلك وقال ‪ :‬نعم أنت هو وقد كان ألقي في روعي أنك أنت ال وأني نبي فقال له أمير المؤمنين ‪ :‬ويلك قد‬
‫سخر منك الشيطان فارجع عن هذا ثكلتك أمك وتب فأبى فحبسه واستتابه ثلثة أيام فلم يتب فأحرقه بالنار‬
‫والصواب أنه نفاه بالمدائن …)؟‬
‫ثمم انمه ممن الغريمب ان تكون الكوفمة قاعدتمه فمي المشرق وبلد له فيهما اتباع انذاك ‪ ...‬وفمي القادم ‪ ...‬وتكون‬
‫القاعدة لمخططاته مصر البلد التي يعرفها وتعلم اسرارها ‪....‬فلماذا كل هذا ؟؟‬
‫ب ‪ - 26‬في تاريخ الطبري وتاريخ ابن الثير ( فخرج حتى أتى الكوفة ‪ ،‬فأخرج منها فاستقر بمصر و جعل‬
‫يكاتبهمم و يكاتبونمه ‪ ،‬و يختلف الرجال بينهمم ) ‪ .‬لكنمه وإن كان قمد دخمل الكوفمة ثمم أخرج منهما إل أن صملته‬
‫بالكوفة لم تنته بإخراجه ‪ ،‬فلقد بقيت ذيول الفتنة في الرجال الذين بقي يكاتبهم و يكاتبونه‬
‫ب ‪ - 27‬جاء فمي تاريمخ الطمبري و الكاممل لبمن الثيرو البدايمة والنهايمة لبمن كثيمر و تاريمخ دمشمق لبمن‬
‫عسماكر و غيرهمم ممن كتمب التاريمخ ضممن أحداث سمنة (‪35‬همم ) ‪ :‬أن عبمد ال بمن سمبأ كان يهودي ًا ممن أهمل‬
‫صمنعاء وأنمه أسملم زممن عثمان بمن عفان رضمي ال عنمه ‪ ،‬و أخمذ يتنقمل فمي بلد المسملمين يريمد ضللتهمم ‪،‬‬
‫فبدأ بالحجاز ثمم البصمرة ثمم الكوفمة ثمم بالشام ‪ ،‬فلم يقدر على شيمء فيهما ‪ ،‬فأتمى مصمر واسمتقر بهما و وضمع‬
‫لهم عقيدتي الوصية و الرجعة ‪ ،‬فقبلوها منه و كوّن له في مصر أنصارًا ممن استهواهم بآرائه الفاسدة‬
‫ب ‪ - 28‬وجاء فمي كتاب الشيعمة والسمنة لحسمان إلهمي ظهيمر ماذكره عمن كتاب روضمة الصمفا لحمد مؤرخمي‬
‫الرافضة مايلي ( أن عبد ال بن سبأ توجه إلى مصر حينما علم أن المخالفين لعثمان بن عفان كثيرون هناك‬
‫فتظاهر بالعلم والتقوى حتى افتتن الناس به وبعد رسوخه فيهم بدأ يروج مذهبه ومسلكه ومنه إن لكل نبي‬
‫وصيا وخليفته فوصيّ رسول ال وخليفته ليس إل عليا المتحلي بالعلم والفتوى والمتزين بالكرم والشجاعة‬
‫والمتصف بالمانة والتقمي وقال إن الممة ظلممت عليما‪ ،‬وغصمبت حقمه حمق الخلفة والوليمة ويلزم الن على‬
‫الجميمع مناصمرته ومعاضدتمه وخلع طاعمة عثمان وبيعتمه فتأثمر كثيمر ممن المصمريين بأقواله وآرائه وخرجوا‬
‫على الخليفة عثمان )‪.‬؟‬
‫ب ‪ - 29‬و ذكر العيني ( ت ‪855‬هم ) في كتابه عقد الجمان ( أن ابن سبأ دخل مصر وطاف في كورها ‪ ،‬و‬
‫أظهر المر بالمعروف ‪ ،‬و تكلم في الرجعة ‪ ،‬و قررها في قلوب المصريين )‪ .‬؟‬

‫الحقيقة ان الحديث يطول عن هذا اللعين وعن كل ماقام به ولكن لما كل هذا ؟؟؟‬
‫فقمط لمجرد الفتنمة ‪ ...‬ولماذا كان على رضمى ال عنمه ‪ ...‬همو حجتمه وترسمة ‪ ....‬اليمس معاويمة موجودا ‪...‬‬
‫ويطلب الخلفة ‪ ...‬لماذا لم يناصرة ‪ ....‬؟؟؟‬
‫ولماذا ال البيت ‪ ....‬كانوا الهدف والحجة ؟؟؟‬
‫ولماذا ‪ ...‬اراد تسليط الضواء عليهم ‪ ....‬لماذا ؟؟؟‬
‫لماذا ‪ ...‬لماذا ؟؟؟؟‬
‫الدجممممممممممممال ‪ ...‬ومهمة فاشلة للقضاء على المهدي‬
‫ان هذا الدجال اللعيممن كان يعلم علم اليقيممن ان المام المهدي هممو مممن سمموف يغضبممه ويقضممي على كممل‬
‫مخططاتمه المسمتقبليه ممن ال البيمت الشريمف وتحديدا ممن نسمل المام على رضمي ال عنمه لمحاله ولبمد ممن‬
‫القضاء عليه وعلى ذريته ‪ ...‬انه عقلية جبارة وداهية في الكفر لعنه ال‬
‫وبدء يعمد العدة بادعائه الصملح والهدايمة والتقوى ويجممع حوله التباع ‪ ...‬واظهمر حمب ال البيمت لممن تبعمه‬
‫‪ ...‬حتى تيقن انهم مهئيون لتنفيذ كل ماسوف يقوم به من مخططات ‪ .....‬وجعل عليا رضي ال عنه نقطة‬
‫البداية‪ ...‬لهم يتولونه ويتشيعون له ويتظاهرون بحبه وولئه وال بيته من بعده‬
‫وبدء اول خطوة بجعلهمم يبثون في نفوس المسملمين سمموم الفتنمة والفسماد ويحرضونهمم على خليفمة رسمول‬
‫ال ‪ ،‬عثمان رضمي ال عنمه ‪ ....‬وكانمت المؤتمرات تعقمد فمي منزله ‪ ..‬وتحمت اشرافمه وقمد اعترف بهذا كبار‬
‫الشيعمة ومؤرخوهمم ومنهمم أبمو عمرو بمن عممر بمن عبمد العزيمز الكشمي الذي يقول فمي كتابمه معرفمة الناقليمن‬
‫عمممممممممممممممممممممممممن الئممممممممممممممممممممممممممة الصمممممممممممممممممممممممممادقين المعروف برجال الكشمممممممممممممممممممممممممي‬
‫( وذكر بعض أهل العلم أن عبد ال بن سبأ كان يهوديا فأسلم ‪ ،‬ووالى عليا عليه السلم وكان أول من أشهر‬
‫القول بفرض إماممة علي ‪ ،‬وأظهر البراءة ممن أعدائه وكاشمف مخالفيمه ‪ ،‬وكفرهمم ‪ ،‬ومن هنا قال من خالف‬
‫الشيعة ‪ ،‬إن التشيع ‪ ،‬والرفض ‪ ،‬مأخوذ من اليهودية وذكروا أن داره كانت مرتعا للشيعة )؟‬
‫وظل كذلك الى ان قامت الفتنه بمقتل عثمان وهو من خطط لها ‪ ...‬فماهو الهدف ؟؟؟‬
‫انمه القضاء على ال بيمت رسمول عليمه الصملة والسملم ممن يكون منهمم مهدي هذه الممة ‪ ...‬وكانمت معركمة‬
‫الجممل وصمفين ‪ ...‬اولى النتائج الفعليمه لمخططاتمه بمشئيمة ال اول واخيرا ‪ ...‬واللتان لم يشهدهمما مقاتل ‪...‬‬
‫وانمما مشاهدا ومحرضما ‪ ...‬واسمتمرت الفتنمة وقال ماقال فمي علي رضمي ال عنمه ‪ ....‬الى ادعمى انمه اله ‪...‬‬
‫فقام علي رضي ال عنه باحراق اتباعه ونفاه للمدائن ‪ ...‬واستمر في نشر الفتنة الى ان قتل علي رضي ال‬
‫عنه ‪ ...‬وهو من خطط وغيره من نفذ‬
‫وخلصمة القول ان ابمن سمبأ همو الدجال وكان هدفمه لفمت النظار الى ال البيمت بدء بعلي بمن ابمي طالب رضمي‬
‫ال ‪ ...‬ثمم ابناءه ممن بعده ‪ ....‬ليمس حبما فيهمم ولكمن للقضاء عليهمم ‪ ( ...‬ونفمس الدور لعبمه خلل السمنوات‬
‫الماضية بلفت النظار الى الجهاد والمجاهدين الى ان ظهروا بصورة البطال ثم الرهابيين ) ‪ ..‬واختفى في‬
‫ظروف غامضمة انذاك ‪ ...‬وظهمر مرة اخرى فمى منتصمف القرن الثالث الهجري بشخصمية مختلفمة ‪ ...‬كانمت‬
‫ممثلة بمحمد بن نصير وابتدع قصة السرداب الغيبة ‪ ...‬لمحمد بن الحسن العسكري ‪ ...‬بدهاء خبيث ‪ ...‬ثم‬
‫اختفى مجددا لعنه ال ‪....‬؟‬
‫بعد ماتسبب فية من مذابح وقتل وتشريد لل البيت‬
‫والعجيب ان من ينكر شخصية ابن سبا هم الشيعة اتباعة ‪ ....‬والمستشرقون والمفكرين العرب الماسونيين‬
‫واسمتمرت محاولت هذا اللعيمن حتمى العصمر الحديمث بعمد ان رسمخ معتقدات ومفاهيمم عمن المهدي ‪ ...‬وكانمت‬
‫الحروب ضممد العالم السمملمي بتخطيممط محكممم منممذ اعلن اسممرائيل دولة الى ماتلهمما ‪ ...‬وكان حكام الدول‬
‫العربية والسلمية هم ادوات اللعبة التى تديرهم المخابرات المريكية والسوفيتية التى يديرهما الدجال ‪....‬‬
‫وكانمت حرب العراق وايران والحتلل السموفيتى اول خيوط اللعبمة ‪ ...‬ومما ان انتهمت حتمى كان غزو العراق‬
‫للكويمت ‪ ...‬ثمم الحرب على الرهاب والهدف السملم والمسملمين ‪ ...‬والمجاهديمن تحديدا فمي ارض المشرق‬
‫السلمي ‪ ...‬والقادم اخطر وافظع وكل التفاصيل نعود اليها فى موضوع الدجال سياسة وحكومات ‪ ...‬؟؟؟‬
‫عموما وحتى نفهم ماذا سيكون في مستقبل اليام ‪ ..‬وكيف ستكون مسارات المور علينا بمزيد من الوعي‬
‫بمن حولنا ‪ ...‬وماذا يريدون لنفسهم ‪..‬وماذا يريدون لنا ‪ ...‬؟؟ تقولون من هم اقول لكم اتباع الدجال امريكا‬

‫والغرب‬
‫ب**** ‪ -‬الدكتور مصطفى محمود‪ ...‬في مقال له اسمه ( انهم يعدون للحرب ويتحدثون عن السلم ) يقول‬
‫‪ ( ...‬ان مايجب ان نفهمة ونعيمة تماما اننا لسنا مقبلين على سلم مع اسرائيل وانما مقبلون على مواجهة‬
‫‪ ...‬فالواقمممع الذى نراة يخالف الحلم التمممى تغرقتممما فيهممما شعارات السممملم ومايحدث فمممي اسمممرائيل يخالف‬
‫التصريحات التى تخرج على لسان ساستها ‪ ..‬وسلم الرعب الذي تبثة اسرائيل عن طريق ترسانتها النووية‬
‫وتحالفاتها العسمكرية لحصار المنطقة واندفاعها المستمر نحو المزيد من التسلح ونبرة الحتشاد والتهديد‬
‫والستنفار ووضع الستعداد الذي تتخذة طوال الوقت كانها تقف على اطراف اصابعها ‪ !!! ....‬كل هذا يثير‬
‫فمي المواطمن العربمي حالة تواتمر مسمتمر ورفمض لي ذكمر لتطمبيع واي تقبمل او معايشمة ‪ ...‬ووضوح هذه‬
‫الرؤية في هذه المرحلة التاريخية مطلوب ‪ ...‬حتي ياتي الفعل السياسي مناسبا للواقع وليس تطمينا وتهدئة‬
‫بينما البركان يغلي من تحتنا ‪ ..‬والعلم السليم والمثمر هو العلم الذي يعكس الواقع وليغرق في الحلم‬
‫ول يغني مع الماني والشعارات ‪ ..‬وليرقص في محافل من الطبل والزمر ومن تحته براميل البارود وامام‬
‫ماتاتينما بمه الخبار ممن تهديدات نقل عمن وكالة رويتمر وماتقولة منظمات يهوديمة مثمل كاهان شاي وغيرهما‬
‫فمي نشرات متكررة < حياة المسملمين فمي ايدينما اينمما كانوا ونحمن نحذركمم ايهما المسملمون ان حياتكمم فمي‬
‫ايدينمممممممممما مثممممممممممل حياة الشاة بيممممممممممن يدي الجزار وسممممممممممتلقون حتفكممممممممممم على ايدينمممممممممما ؟؟ >؟‬
‫كمل هذا الحقمد والهوس فمي خلفيمة المشهدالتفاوضمي الذي يتصمافح فيمة الطراف ويتبادلون البسممات الباهتمة‬
‫بينما الدماء تغطي وجوه البرياء في فلسطين ‪ ....‬وهذه الصورة يجب ان تصل الى المواطن بكل مافيها من‬
‫ابيمض واسمود واضواء وظلل دون تجميمل ودون ان نضمع لهما الطمر التمى تخفمف منهما هؤل الناس الذيمن‬
‫قتلوا رابين لنه لم يكن عدوانيا بمافيه الكفاية وهو الذي اشتهر بتكسير عظام اطفال الحجارة وهم انفسهم‬
‫الذيمن قنلوا المصملين الركمع السمجود فمي الحرم البراهيممي وسماعدتهم الحكوممة فمي اقاممة ضريمح ومزار‬
‫للقاتل الجبان باروخ جولدشتاين اننا نواجه روحا عدوانية يشجعها ويساندها جبروت امريكي وتاييد اروبي‬
‫وعالم يتفرج فمي سملبية عجيبمة ولتوجمد ممبررات لي تخاذل فالمواجهمة قادممة وعلينما ان نبنمي سمياستنا‬
‫واقتصممادنا وتحالفتنمما وعلقتنمما وارتباطتنمما على اسممواء تلك الحتمالت !! وعلينمما ان نسممتعد ولنضممع كممل‬
‫احتياطتنمما فممي سمملة التنميممة فغارات ليلة واحدة يمكممن ان تعود بتلك التنميممة مائة سممنة الى الوراء وعليهمما‬
‫خسملئر بالمليارات علينما ان نخصمص جانبما ممن دخلنما للدفاع وال موجود وقادر سمبحانه وسموف ينصمرنا‬
‫ولكممن علينمما اول ان ننصممرة وننصممر انفسممنا وال يعلمنمما فممي اياتممة انممه يؤيممد رجاله المختاريممن بالسممباب‬
‫وينصممرهم بالسممباب ويقول عممن ذي القرنيممن ( انمما مكنمما له فممي الرض واتيناه مممن كممل شممئ سممببا فاتبممع‬
‫السمباب ) ‪ ..‬وقمد حاء التمكيمن بايتاء السمباب ولم ياتمه بكمن فيكون وال قادر على ذلك وقادر على النصمر‬
‫بالسباب وبدونها ولكن ال يعلمنا ويلفت نظرنا الى اهمية تحصيل السباب والغرب سبقنا بالتفوق علينا في‬
‫تحصميل السمباب ومما الترسمانات النوويمة وغيرهما الاسمباب مكنمه ال فيهما فاسمرف فمي اسمتخدامها وجاوز‬
‫الحد وبلغ غاية الفجور والستخفاف وال يمد لهؤل الناس ليزدادوا اثما وليحق عليهم القول وليحق عليهم‬
‫العقاب وتلك سنن ال يعلمها من يقرأ التاريخ ومن يقرأ ايات ال في القوام الغابرة ( قل سيروا في الرض‬
‫فانظروا كيممف كان عاقبممة الذيممن مممن قبلكممم ) القران يحضنمما على السممياحة والتجوال ومشاهدة اثار المممم‬
‫السابقة وهي سياحة غير السياحة الفندقية اللهية التى نعرفها انها السير والنظروالتامل واستقراء التاريخ‬
‫واسمتحضار العمبرة ممن القوام الذيمن بادوا ‪ ...‬ولماذا بادوا وكيمف بادوا ‪..‬؟ وبيمن ظهرانينما جبابرة اخرون‬
‫سوف يلحق بهم نفس المصير وسوف يبيدون حينما ياتي ميقاتهم وتتراكم مظالمهم وسيغدون اثارا واطلل‬
‫‪ ..‬فهمممممممممممممممممممممل يعتمممممممممممممممممممممبر ظالموا اليوم بماحدث لشياعهمممممممممممممممممممممم بالممممممممممممممممممممممس ؟‬
‫لاظن فان حجاب الغفلة وبهرج الدنيا ينسدل على عقول الجميع والكل يعيش في غيبوبة النا وصفقة اليوم‬
‫وسمهرة المسماء وكيمف اسمبق غيري الى الغنيممة وكيمف ازيمح الخمر وكيمف ادوس عليمه قبمل ان يدوسمنى‬
‫ومنجمل الموت يحصمد الرواح ولنلحمظ الذيمن يتسماقطون امامنما فمي الطابور وننسمى ان دورنما قادم والكمل‬
‫ينسى !)؟ الى هنا ينتهى كلم الدكتور‬
‫نعممم ان المواجهممة قادمممة لمحالة وهممي مواجهممة عسممكرية حتممما فالمواجهات الثقافيممة اكدت انممه لالتقاء‬
‫ولحلول وسمط ‪ ..‬واذا كانمت امريكما قاممت قيامتهما لن شابما عمرة ‪ 16‬عامما تمكمن وهمو يلعمب بجهازة ممن‬

‫اختراق كممبيوتر وزارة الدفاع الميريكيمة ‪ ..‬فمما بالكمم اذا كان هناك عقول جبابرة ممن المسملمين سمتامر هذه‬
‫العقول اللكترونية بذاتها ‪ ...‬وتدمير من صنعوها ‪ ..‬وتدمير الماكن التى هي بها‬
‫ومن هنا سوف نتجول قليل في ردهات العقد الميلدي الماضي ‪ .......‬لعل الصورة تتضح ‪..‬؟؟‬
‫انمه منمذ مطلع العقمد الخيمر وممع بدايمة التسمعينات وبعمد حرب الخليمج الثانيمة كمر بعمض اعداء السملم على‬
‫المهدي فكرة وقضية وكلنة بحرب شعواء محسوبة المبادي والنهايات ‪ ...‬حافلة بالمغالطات ‪ ...‬حتى استحق‬
‫ان يطلق على هذا العقم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممد‬
‫عقد التسعينات الدولى للقضاء على المهدي قبل ظهورة‬
‫لقمد البوا الكتاب والمفكريمن فمي امريكما واوروبما بمل والعرب على هدم هذه الفكرة واقتلعهما ممن جذورهما‬
‫ونشر فعل مئات المقالت والبحاث التى شككت وتشكك حتى الن المسلمين باروبا وامريكا والمسلمين بكل‬
‫مكان ‪ ...‬وتسمقط فمي اذهانهمم ان حرب اليهود والمسملمين همي دايمما حرب خاسمرة للمسملمين ‪ ...‬ولمهرب‬
‫امامهممممممممممممممممممممممممممممممم مممممممممممممممممممممممممممممممن السمممممممممممممممممممممممممممممملم السممممممممممممممممممممممممممممممتسلمي‬
‫ولعمل حرب الخليمج الشهيرة التمى تكاتفمت فيهما الدول العالميمة على العراق وممن ثمم الحرب التمى قسمم العالم‬
‫فيها قسمين اما مع او ضد الرهاب والبداية افغانستان ‪ ...‬كل هذه الحشود والحداث كان هاجسها الحقيقي‬
‫ومحركهما الول علم علماء الغرب وامريكما وممن وراهمم ملكهمم المنتظمر الدجال اللعيمن ‪ ...‬بان المهدي محطمم‬
‫عروشهم على البواب ‪ ...‬مماحرك امريكا برد فعل مضاد ‪ ...‬اتعلمون لماذا ‪....‬؟؟‬
‫لن المهدي مرتبمط فمي اذهان المسملمين بعبمق النبوة فهمو سمليل ال البيمت ولن امريكما واليهود يريدون ممن‬
‫المسملمين دخول المعارك الدينيمة بغيمر ديمن وبغيمر يقيمن اشعلوا النار فمي كمل مكان ضمد المهدي فكرة وقضيمة‬
‫وكلممة حمق فالمهدي يعنمي اليقظمة وعملء الشيطان يسمتميتون لئل تمرق ممن الفواة كلممة اممل فمي مسمتقبل‬
‫مضمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممئ للسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممملم والمسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممملمين‬
‫وانا ممن ليصفون المحتالين بالعبقرية بقدر مااصف المنخدعين بالغفلة‪ ......‬فما يبسط الباطل له رواقا ال‬
‫في غفلة اهل الحق ولتبرق اسنة اقلم مفكري الضلل ال اذا خمدت اسنة مفكري الحق ‪ ..‬ولكن لنامن ال‬
‫صمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممارم كالسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممميف مشهور ‪ ...‬فاهل بالنزال‬
‫الغرب يتبنى القضية علنية‬
‫ب ‪ -1‬صدر في جريدة نيويورك تايمز المريكية ‪ ..‬بحث للمفكر المريكي اليهودي الصل‬
‫( ‪) L.S.HANS ILYA‬‬
‫اثار فيمه قضيمة المهدي فقال ( المهدي همو وهمم لبمد منمه للمسملمين لن المسملمين ليسمتطيعون ان يعيشوا‬
‫دون وهممم واوهام النصمر على اليهود واسممترداد بيمت المقدس ‪ ...‬حتممى اننمما كمفكريممن نلحممظ انممه كلممما أذل‬
‫اليهود المسلمين انفجرت قضية المهدي وكانت الشماعة التى يعلقون عليها امالهم وكلما دان او دنا لليهود‬
‫امر وجدت المسلمين يقولون انها مقدمة للمهدي ‪ ...‬ولم يرى احد من هو المهدي الذي حلموا به وليزالون‬
‫‪ ...‬انمممممممممممممه ملح فمممممممممممممي ماء ‪ ..‬ووهمممممممممممممم وسمممممممممممممراب ‪ ..‬لاصمممممممممممممل ولخطمممممممممممممر ) ؟‬
‫ب ‪ -2‬وفي جريدة التايمز اللندنية ايضا مقال للكاتب النجليزي‬
‫( ‪) aozoald.k‬‬
‫يقول فية ان المهدي كذبة كبرى ليريد المسلمون ان يفيقوا منها ‪ ...‬وكل المسلمين ليريدون شئيا من هذه‬
‫الحياة سموى ظهور مسملم واحمد يبيمد اليهود كلهمم وليبقمى منهمم اثرا ‪ ..‬وملك المسملمين المنتظمر همو هذا‬
‫المهدي ‪ ..‬فلماذا ليعتقدون بمه ؟؟ انهمم ملكوا الجرذان وارادوا ان يجعلوا منهمم ملكما لهمم ‪ ...‬وينصمبوا منهما‬
‫ملكا ‪...‬ان المهدي حالة من المرض النفسي يظنه المسلمون صحة وعافية‬
‫ب ‪ -3‬وفي اكبر الصحف اللمانية شتوتجارات اليوم كتب المفكر اللماني‬
‫(‪) fanmlrnndg‬‬
‫مايلي ان راس الفكممر السمملمي المعاصممر يرتكممز على ان مهدي اخممر الزمان سمميملك الدنيمما وينتصممر على‬
‫اليهود ويعيد القدس للمسلمين ‪ ..‬وهو رجل له امارات وكلها ظهر ومع هذا فالمهدي لم يظهر مع تحقق كل‬
‫علماته التى يتوهمونها وهذا دليل على ان المهدي مجرد وهم لاساس له من الصحة الن كرامة المسلمين‬

‫المهانمة حافمز يردد هذه الفكرة ليعوض النقمص والعجمز والنقسمام الذي يحكمم المسملمين فمي عالم لبقاء فيمه‬
‫ال للقوي ‪ ..‬الى ان قال بخبممممث ان المهدي فكممممر ‪ ..‬والفكممممر كثيرا مايكون ارادة ‪ ..‬والرادة اذا قوت كثيرا‬
‫ماتحقممق المعجزات ‪ ..‬فهممل يملك المسمملمون الرادة القويممة فممي يوم قريممب ويخرج منهممم المهدي كفاتممح ‪..‬‬
‫وحلمهمم يتحقمق ولو فمي اي شخمص بحيمث يرونمه مهدي اخمر الزمان ‪ ..‬هذا ماسمتجيب عنمه اليام القادممة‬
‫والسمنوات العشمر القادممة ‪ ...‬انهمم يعلمون الحقيقمة التمى نجهلهما ‪....‬؟؟ ونحمن المسملمين نرى هذا الصمراع‬
‫والتسمابق فمي هدم فكرة المهدي – كانهمم الى نصمب يوفضون – همو صمدى لصمحوة المسملمين ‪ ..‬وكمر على‬
‫فكرة همممممممممممممممممممممممممممممممى والحقيقمممممممممممممممممممممممممممممممة شمممممممممممممممممممممممممممممممئ واحمممممممممممممممممممممممممممممممد‬
‫ان كيمد ال متيمن وعظيمم ‪ ....‬وحجتهمم التمى يروجون لهما داحضمة ‪ ...‬فقمد حدث ممن قبمل ان كان المسملمون‬
‫مستضعفين واذل فاعزهم ال ‪ ..‬وكاد لهم وانتقم ممن عاداهم ‪ ......‬؟؟ وكرامة المسلمين المهانة هي درس‬
‫لهمم وليسمت انتقامما ‪ ....‬وضعفهمم وانقسمامهم همو حافمز لصملح حالهمم ‪ !!!!!!!!........‬والتاريمخ يشهمد بذلك‬
‫‪...‬؟؟؟‬
‫وكرامة السلم هي كرامة للمسلمين ‪ ..‬فلما قبل المسلمون اهانة دينهم او تغاضوا عنها كان الدرس اللهي‬
‫ونشؤ اجيال جديدة تنتفض وتخرج بعقيدة جديدة وهي انه اكرم لها ان تباد وليهان دينها ‪..‬وهذا المر لبد‬
‫ان يتطور الى ماهو اكبر كالبذرة تحوى اصول الشجرة تصير نبته ثم شجرة سامقة لتنحني للرياح ولتلين‬
‫لمنشار ‪ .‬اي فكم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممر هذا ‪...‬؟؟؟‬
‫ان حرب المسملمين لليهود اممر لمفمر منمه ‪ ...‬وفتمح المسملمين للعالم بعمد هذا اممر لمرد له ‪ ..‬لنمه اممر ال‬
‫وتطمبيق عملي لقانون الهمي ( يحمق الحمق بكلماتمه ويبطمل الباطمل ) وجات سمتة احاديمث عمن الرسمول العظيمم‬
‫محمد صلى ال عليه وسلم في الصحيحين تصرح بذلك ‪ .......‬انه وعد ال وهو وعد غير مكذوب ‪ ....‬ليس‬
‫هذا مجرد حلم لكنممه ايمان ويقيممن ‪ ..‬وليممس ماسمموف اورده للسممتهلك ‪ ..‬انممما مصممداقا لكلمات حممق انزلهمما‬
‫الخالق الذي خلق الدنيا بمافيها ولن اميل الى تحديد سنوات زمنية كما يفعل البعض فالغيب المحدد ل عز‬
‫وجمل وحده ‪ ...‬رغمم اننمى قمد اشيمر لبعمض التحديدات وليمس السمنوات الزمنيمة خلل حديثنما ولكمن الغيمب ل‬
‫سمبحانه وتعالى‪ .....‬فاسممحوا لي ان احاول ولو اخطات فاعتقمد ان الخطما فمي توقعاتمي لن يكون بعيدا عمما‬
‫حددت بقبمل اوبعمد بمسمافات خائبمة ‪ ..‬ومما سماقولة همو رصمد مسمتنبط ممن قراءة الواقمع والوقائع والحداث‬
‫العالمية والنبؤات الدينية مع فهم لطبيعة الخلفية العقائدية اليهودية ومناحي التفكير والتوجه لهم ‪..‬؟؟‬
‫سيناريوهات تلوح فى الفق‬
‫هناك اكثر من سيناريو للفترة القادمة‬
‫ب ‪ -1‬احدهمما يقول ‪ :‬باعلن اسممرائيل الكممبرى فممي مطلع هذه اللفيممة ولو على حسمماب ضرب مصممر والشام‬
‫بالصمواريخ النوويمة ‪ ...‬لنهمم يعتمبرون ذلك جزء ممن الوعمد اللهمي لهمم في التوراة ( ارضمك يا اسمرائيل ممن‬
‫النيممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل الى الفرات هكذا قال الرب الهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممك !! ) ؟‬
‫ب ‪ -2‬الخرى تقول ‪ ...‬بان غزوهمم سميكون لشرق النيمل بالهيمنمة القتصمادية فمي ذات الوقمت يحققون فيمة‬
‫سمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممميطرة عسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممكرية على كممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل الشام‬
‫انها نظرات ناتجة عن دراسات طويلة ‪ ....‬ولكمن هناك راي بان التهديد النووي همو تحديد غير قابل للتنفيمذ‬
‫لن اثار النفجار لن تفلت منهما اسمرائيل ذاتهما ‪ !!..‬ممع احتماليمة ضرب اسمرائيل بوابمل ممن الصمواريخ لن‬
‫يجدى معهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما التعرض لهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما بالباتريوت او الرو‬
‫والغرب كله ليممس مممن الغباء ومممن وراهممم دجالهممم ‪ ...‬ليدعموا خطوة مثممل هذه الخطوة‪ ...‬؟؟ لنهممم سمموف‬
‫يظطرون للتحرك ضمد اسمرائيل ليمس حبما فينما ‪ ..‬ولكمن ماهمو موقفهمم ‪ ..‬اذا اغلقمت قناة السمويس ؟؟ واوقمف‬
‫ضممخ البترول للغرب ؟؟ وماهممو حال القتصمماد الدولي عموممما والحضارة الغربيممة فممي حالة ضياع اضخممم‬
‫احتياطمممممممممممممممممممممممي عالممممممممممممممممممممممممي للبترول ‪ ...‬وهمممممممممممممممممممممممم يملكون الن بدون حرب ‪...‬؟؟؟‬
‫ولكنهممم الن يتحدثون عممن حرب مقبلة لمحالة ويخططون لخلقهمما وكيفيات التعامممل معهمما ‪ ...‬ويعترف احممد‬
‫قادتهم وهو اراهام روتم وهو ضابط اسرائيلى سابق بقولة ( ان اصعب الحروب التى تخوضها اسرائيل هي‬
‫تلك الحروب التى تظطر فيها للقتال على عدة جبهات وضد عدة جيوش ) ‪..‬وهذا ماسيحدث في عهد المهدي‬
‫ويصمرح خمبرائهم العسمكريون ان تناسمب القوى فمي الحرب القادممة بيمن اسمرائيل والعرب ‪ ..‬سميكون ‪3 : 1‬‬
‫لصمالح العرب ‪ ...‬ولكنهمم متاكدون ان العرب لن يشاركوا كافمة فيهما ‪ ..‬وانهمم يملكون تقدمما تقنيما اعلى ممن‬

‫العرب ‪......‬؟؟؟؟؟ ولكمن توقعاتهمم خائبمة لنهمم حسمبوها بالمقارنمة ممع العرب ‪ ...‬لكمن عهمد المهدي سميشهد‬
‫دخول الممممة السممملمية كلهممما فمممي المعركمممة ممممما سممميكلف اليهود واعوانهمممم خسمممائر ماديمممة وبشريمممة‬
‫لدرجة انه لن يبقى اليهود ال في قطاعات صغيرة من ارض فلسطين المسلمة وعهد المهدي سيشهد مالم‬
‫يكمن فمي حسممبانهم ‪ ...‬وهمو فتمح حواجممز الضبمط الذاتمي ‪ ..‬بمعنممى انهممم سمموف يقعون تحممت ضغمط الخوف‬
‫والرعمب ممن السمحق ممما يجعلهمم يلجاون الى اسمتغلل السملح النووي ممما يجعمل الرد عليهمم بمثله المكيال‬
‫بمكياليمن ان اسمرائيل فمي عهمد المهدي تبحمث عمن دمارهما ‪ ..‬وتحفمر قبرهما بيديهما ‪ ....‬وسميكون الجزاء ممن‬
‫جنس العمل ‪ ..‬لن اسرائيل لتهدف الى اقامة سلم في المنطقة بقدر ماتهدف الى اشاعة القتل والفوضى ‪..‬‬
‫فاسرائيل قامت على السس التية ‪:‬؟‬
‫ب ‪ -1‬ان تكون عامل تقسيم في المنطقة من كل النواحي‬
‫ب ‪ -2‬ان تشيع الخراب والدمار والتدمير ‪ ...‬باي وسيلة‬
‫ب ‪ -3‬التسمح بقيام اية حكومة تقيم شريعة سيدنا محمد عليه الصلة والسلم‬
‫ب ‪ -4‬ان تكون بؤرة المبرياليمة فمي العالم العربمي ‪ ..‬فمي نفمس الوقمت تحقمق مصمالح الصمهيونية العالميمة‬
‫الحقيقة للنطلق بالفساد ليعم العالم جميعا‬
‫ب ‪ -5‬ان تكون عرش ملكهم المنتظر الدجال‬
‫ب ‪ -6‬القضاء على فكرة الخلفمة السملمية ‪ ...‬وزعزعمة معتقدات المسملمين ومنهما خروج المهدي ‪ ....‬ممع‬
‫تنويمممع المخططات لسمممتئصال كمممل مايدعمممم احياء هذه الفكرة فان فشلت هذه الجهود اتجهوا فورا لقناع‬
‫المسملمين بالمكوث كمما همم خامليمن ‪ ...‬وان يقعدوا لنتظار المهدي دون عممل او حركمة ‪ ...‬ممع زرع الحباط‬
‫في النفوس بنشر الفساد حتى يستيئس حكماء المسلمين من فكرة مصلح يقدر على هذا الكم من الفساد ‪...‬؟‬
‫ان المهدي يعلم ان الغربمى والمريكمي يهوي زجاجمة الشمبانيما ويكرة القنبلة خاصمة لو كانمت سمتلقى عليمه‬
‫وتنقلة للدار الخرة‬
‫والمهدي سمميعيد التوازن للكرة الرضيممة واحترام عباد ال لهمما ‪ ..‬وسمميقضي على اكاذيممب امريكمما بان الكرة‬
‫الرضية شاخت ‪ ...‬وانه لمجال لترميم الهواء وتنظيف الغيوم‬
‫ان للدجال لعنمه ال رجال يروجون لفكرة غزو الفضاء للبحمث عمن كوكمب اخمر ليكون صمورة للرض ‪ ...‬اي‬
‫ليكون محكوما بالدمار او التلوث او الموت ؟؟؟؟‬
‫ان المهدي يعلم من قرآن ربه ان الغرب مهما ابدى اتحادا بعضه بالخر فانما تلك قشرة والحقيقة ان باسهم‬
‫بينهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم شديمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممد‬
‫‪..‬ويعلم ان جورباتشوف الماسمونى الكمبير صماحب البروسمترويكا ‪ ...‬همو احمد خدم الصمهوينية وعميمل مكرم‬
‫للمسممميخ الدجال ‪ ....‬وان تفكمممك التحاد السممموفيتى على يديمممة كلة ارادة المسممميخ الدجال وكلة باذن ال ‪...‬‬
‫والهدف ان ل تسممتمر روسمميا امبراطوريممة الشممر فممى العالم ‪ ..‬انممما ليتحول تجسمميد الشممر فممي الرض الى‬
‫المسلمين ويعلم المهدى ان لوبقيت السكا التى باعها القيصر الروسي لمريكا هذه الترسانة الجليدية في‬
‫يمد الروس لكان سمكان واشنطمن يتبعون بلديمة موسمكو اليوم بماتمتلكمه من قوة نوويمة ‪ ...‬ولكمن الدجال عليمة‬
‫اللعنممممممممممة يريممممممممممد اسممممممممممتقللية امريكمممممممممما لنهمممممممممما مناخممممممممممة الملئم بكممممممممممل ولياتهمممممممممما‬
‫وغزوات المهدي وفتوحاتمه سمتاتى محصملة عواممل فمي الفهمم والصملة بال والقتدار والمناعمة والتخطيمط‬
‫والتنفيذ التى لم تالفها النظمة السياسية العالمية‬
‫وسممتعكف الغرف السممرية مممن مراكممز الدراسممات والبحوث على تحليممل مايحدث ولكممن سمميكون رهانهممم‬
‫وتوقعاتهممم عكممس النتائج التممى تتحقممق كممل اليوم وسمميكتشف الدجال مدى جهلة الحقيقممى بامكانيات الفراد‬
‫والشعوب المسلمة عندما تنعم بانظمة سياسية وقيادت واعية وقادرة على المساك بزمام المبادرة فى امور‬
‫وطنهممممممممممممممممممممممممممممممم وتقريممممممممممممممممممممممممممممممر مسممممممممممممممممممممممممممممممتقبل شعوبهممممممممممممممممممممممممممممممم‬
‫وانتصمارات المهدي المتتاليمة سمتجعل الدجال يترنمح فمي مكانمه ‪ ...‬ويرى لول مرة بعمد غيبمة طويلة وتغييمب‬
‫متعممد الهمي اممة سميد الكوان محممد عليمة الصملة والسملم ‪ ....‬وهمى تنتقمل بسمرعة خاطفمة ممن موقمع التلقمى‬
‫وردود الفعمل الى موقمع الفعمل ةالتاثيمر فمي العالم كله‪ ....‬بمل املء ارادة التغييمر الى مايريدة ال رب العالميمن‬
‫وسمميجن الدجال عندممما يرى المهدي يخترع ادارة جديدة اسمممها ارادة النتصممارات لضمان التتابممع المرتممب‬
‫لسملسلة فتوحاتمه ‪ ..‬والحفاظ على قوة انتاج النتصمار وتجاوزة الدائم لى عقبمة مهمما كانمت ‪ ....‬بمل واحداث‬

‫طفرات فمي النتصمار لخطمط سمابقة التجهيمز ‪ ،‬وسميرى الدجال لعنمه ال لول مرة عمليات المسمخ والتشويمة‬
‫والتحريمف وتضييمع النجازات للشعوب والتمى طالمما مارسمها عالميما وممع اممة السملم خصموصا ‪ ...‬سميراها‬
‫وبا ًل ونكالً علية وعلى رجاله وحكوماته‬
‫وبعمد فوات الوقمت سميدرك هذا الدجال الغمبي ‪ ...‬درسما على يدي المهدي همو ان ادارة النتصمار لتكون ال‬
‫باليمان الحقيقي بال عز وجل‬
‫وسيرى البشر في عهد المهدي اعماق انفسهم ‪ ..‬وسيرى العالم ثورات ثقافية على مناهج الرؤية والتقنين‬
‫البالية ‪ ..‬وتحضير واعداد لبناء ادم من جديد مفهوما نفسيا واخلقيا ‪ ..‬لينسجموا مع الحضارة القادمة بما‬
‫يشبم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة المعجزات‬
‫انها حضارة القرآن الكريم ‪ ...‬هدى ورحمة للعالمين‬
‫فففففتفففن الدجففففففففففففففففففففففال‬
‫فى سنن ابى داوود موسى بن إسمعيل حدثنا جرير حدثنا حميد بن هلل عن أبي الدهماء قال سمعت‬
‫عمران بن حصين يحدث قال قال رسول ال صلى ال عليه وسلم من سمع ((( بالدجال ))) فلينأ عنه‬
‫فوال إن الرجمل ليأتيمه وهمو يحسمب أنمه مؤممن فيتبعمه ممما يبعمث بمه ممن الشبهات أو لمما يبعمث بمه ممن‬
‫الشبهات هكذا قال‬
‫وماجاء فمى السمنه ممن فتنمه كثيمر منهما الثابمت صمحته ومنهما مما اختلف فمى سمنده كمما فمى فتمح البارئ ‪.‬حدثنما‬
‫النبي صلى ال عليه وسلم يوما حديثا طويل عن الدجال " كذا ورد من هذا الوجه مبهما وقد ورد من غير‬
‫هذا الوجه عن أبي سعيد ما لعله يؤخذ منه ما لم يذكر كما في رواية أبي نضرة عن أبي سعيد أنه يهودي‬
‫وأنه ل يولد له وأنه ل يدخل المدينة ول مكة أخرجه مسلم ‪ ,‬وفي رواية عطية عن ابن أبي سعيد رفعه في‬
‫صمفة عيمن الدجال كمما تقدم وفيمه " ومعمه مثمل الجنمة والنار ‪ ,‬وبيمن يديمه رجلن ينذران أهمل القرى ‪ ,‬كلمما‬
‫خرجا من قرية دخل أوائله " أخرجه أبو يعلى والبزار وهو عند أحمد بن منيع مطول وسنده ضعيف ‪ ,‬وفي‬
‫رواية أبي الوداك عن أبي سعيد رفعه في صفة عين الدجال أيضا وفيه " معه من كل لسان ‪ ,‬ومعه صورة‬
‫الجنة الخضراء يجري فيها الماء وصورة النار سوداء تدخن " ؟‬
‫اذ ممممن هنممما نبدا وعلى ال نسمممتعين ونتوكمممل اننممما نتفمممق اول ان مامعمممه ليسمممت معجزات او كرامات ؟؟؟‬
‫فالمعجزات تكون للنممبياء مممن ال سممبحانه وتعالى ‪...‬دليممل نبوة لهممم والكرامات للمؤمنيممن مممن اولياء ال‬
‫الصم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممالحين‬
‫وما يظهره الدجال فتن ل اعجاز ول كرامة فيها انما هى بما اتاه ال من علم‬
‫اول ‪ :‬اعظمم مايظهره هذا اللعيمن ممن الفتمن ان كمما فمى الحديمث فمى صمحيح مسملم ‪....‬عمن ‪....‬عمرو الناقمد‬
‫والحسن الحلواني وعبد بن حميد وألفاظهم متقاربة والسياق لعبد قال حدثني و قال الخران حدثنا‬
‫يعقوب وهو ابن إبراهيم بن سعد حدثنا أبي عن صالح عن ابن شهاب أخبرني عبيد ال بن عبد ال‬
‫بممممممممممممممممممممممممممممن عتبممممممممممممممممممممممممممممة أن أبمممممممممممممممممممممممممممما سممممممممممممممممممممممممممممعيد الخدري قال‬
‫حدثنما رسمول ال صملى ال عليمه وسملم يومما حديثما طويل عمن الدجال فكان فيمما حدثنما قال يأتمي وهمو‬
‫محرم عليه أن يدخل نقاب المدينة فينتهي إلى بعض السباخ التي تلي المدينة فيخرج إليه يومئذ رجل‬
‫هو خير الناس أو من خير الناس فيقول له أشهد أنك الدجال الذي حدثنا رسول ال صلى ال عليه وسلم‬
‫حديثممه فيقول الدجال أرأيتممم إن قتلت هذا ثممم أحييتممه أتشكون فممي المممر فيقولون ل قال فيقتله ثممم يحييممه‬
‫فيقول حين يحييه وال ما كنت فيك قط أشد بصيرة مني الن قال فيريد الدجال أن يقتله فل يسلط عليه‬
‫قال أبو إسحق يقال إن هذا الرجل هو الخضر عليه السلم و حدثني عبد ال بن عبد الرحمن الدارمي‬
‫أخبرنا أبو اليمان أخبرنا شعيب عن الزهري بمثله‬

‫لنرى ماذا يقول النووى ‪:‬؟‬
‫قوله صملى ال عليمه وسملم ‪ ( :‬فيقتله ثمم يحييمه ) قال المازري إن قيمل إظهار المعجزة على يمد الكذاب ليمس‬
‫بممكمن ‪ .‬وكيمف ظهرت هذه الخوارق للعادة على يده ؟ فالجواب أنمه إنمما يدعمي الربوبيمة وأدلة الحدوث تخمل‬
‫مما ادعاه وتكذبمه ‪ .‬وأمما النمبي فإنمما يدعمي النبوة ‪ .‬وليسمت مسمتحيلة فمي البشمر ‪ ,‬فإذا أتمى بدليمل لم يعارضمه‬
‫شيم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممء صم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممدق‬
‫وأما قول الدجال ‪ ( :‬أرأيتم إن قتلت هذا ثم أحييته أتشكون في المر ؟ فيقولون ل )‬
‫فقمد يسمتشكل لن مما أظهره الدجال ل دللة فيمه لربوبيتمه لظهور النقمص عليمه ‪ ,‬ودلئل الحدوث ‪ ,‬وتشويمه‬
‫الذات ‪ ,‬وشهادة كذبه وكفره المكتوبة بين عينيه ‪ ,‬وغير ذلك ‪ .‬ويجاب بنحو ما سبق في أول الباب هو أنهم‬
‫لعلهم قالوا خوفا منه وتقية ل تصديقا ‪ .‬ويحتمل أنهم قصدوا ل نشك في كذبك وكفرك فإن من شك في كذبه‬
‫وكفره كفمر ‪ .‬وخادعوه بهذه التوريمة خوفما منمه ‪ .‬ويحتممل أن الذيمن قالوا ‪ :‬ل نشمك همم مصمدقوه ممن اليهود‬
‫وغيرهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن قدر ال تعالى شقاوتممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه‬
‫قوله ‪ ( :‬قال أبمممممممممو إسمممممممممحاق ‪ :‬يقال ‪ :‬إن الرجمممممممممل همممممممممو الخضمممممممممر عليمممممممممه السممممممممملم ) ؟‬
‫أبمو إسمحاق هذا همو إبراهيمم بمن سمفيان راوي الكتاب عمن مسملم ‪ ,‬وكذا قال معممر فمي جامعمه فمي أثمر هذا‬
‫الحديث كما ذكره ابن سفيان ‪ ,‬وهذا تصريح منه بحياة الخضر عليه السلم ‪ ,‬وهو الصحيح ‪ ,‬وقد سبق في‬
‫بابمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن كتاب المناقمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممب‬
‫وفمممممى فتمممممح الباري ‪:‬؟ قوله ( فيخرج إليمممممه يومئذ رجمممممل همممممو خيمممممر الناس أو ممممممن خيار الناس )؟‬
‫فمي روايمة صمالح عمن ابمن شهاب عنمد مسملم " أو ممن خيمر الناس " وفمي روايمة أبمي الوداك عمن أبمي سمعيد‬
‫عنمد مسملم " فيتوجمه قبله رجمل ممن المؤمنيمن ‪ ,‬فيلقاه مسمالح الدجال فيقولون أو مما تؤممن بربنما ؟ فيقول مما‬
‫بربنمما خفاء ‪ ,‬فينطلقون بممه إلى الدجال بعممد أن يريدوا قتله ‪ ,‬فإذا رآه قال ‪ :‬يمما أيهمما الناس هذا الدجال الذي‬
‫ذكره رسمول ال صملى ال عليمه وسملم " وفمي روايمة عطيمة " فيدخمل القرى كلهما غيمر مكمة والمدينمة حرمتما‬
‫عليمه ‪ ,‬والمؤمنون متفرقون فمي الرض ‪ ,‬فيجمعهمم ال فيقول رجمل منهمم ‪ :‬وال لنطلقمن فلنظرن هذا الذي‬
‫أنذرناه رسمول ال صملى ال عليمه وسملم ‪ ,‬فيمنعمه أصمحابه خشيمة أن يفتتمن بمه ‪ ,‬فيأتمي حتمى إذا أتمى أدنمى‬
‫مسلحة من مسالحه أخذوه فسألوه ما شأنه فيقول ‪ :‬أريد الدجال الكذاب " فيكتبون إليه بذلك فيقول أرسلوا‬
‫به إلي ‪ ,‬فلما رآه عرفه قوله ( فيقول أشهد أنك الدجال الذي حدثنا رسول ال صلى ال عليه وسلم حديثه )‬
‫فمي روايمة عطيمة " أنمت الدجال الكذاب الذي أنذرناه رسمول ال صملى ال عليمه وسملم " وزاد " فيقول له‬
‫الدجال لتطيعنمممي فيمممما آمرك بمممه أو لشقنمممك شقتيمممن ‪ ,‬فينادي ‪ :‬يمما أيهممما الناس هذا المسممميح الكذاب " ؟‬
‫قوله ( فيقول الدجال أرأيتم إن قتلت هذا ثم أحييته هل تشكون في المر ؟ فيقولون ‪ :‬ل ) ؟‬
‫في رواية عطية " ثم يقول الدجال لوليائه " وهذا يوضح أن الذي يجيبه بذلك أتباعه ‪ ,‬ويرد قول من قال‬
‫‪:‬؟ إن المؤمنيممممممممن يقولون له ذلك تقيممممممممة ‪ ,‬أو مرادهممممممممم ل نشممممممممك أي فممممممممي كفرك وبطلن قولك‬
‫قوله ( فيقتله ثم يحييه ) ؟‬
‫في رواية أبي الوداك " فيأمر به الدجال فيشبح فيشبع ظهره وبطنه ضربا " فيقول ‪ :‬أما تؤمن بي ؟ فيقول‬
‫‪ :‬أنمت المسميح الكذاب ‪ ,‬فيؤممر بمه فيوشمر بالميشار ممن مفرقمه حتمى يفرق بيمن رجليمه ثمم يمشمي الدجال بيمن‬
‫القطعتيمن ثمم يقول ‪ :‬قمم ‪ ,‬فيسمتوي قائمما " وفمي حديمث النواس بمن سممعان عنمد مسملم " فيدعمو رجل ممتلئا‬
‫شبابا فيضربه بالسيف فيقطعه جزلتين ‪ ,‬ثم يدعوه فيقبل ويتهلل وجهه يضحك " وفي رواية عطية " فيأمر‬
‫به فيمد برجليه ثم يأمر بحديدة فتوضع على عجب ذنبه ثم يشقه شقتين ‪ ,‬ثم قال الدجال لوليائه ‪ :‬أرأيتم إن‬
‫أحييت لكم هذا ‪ ,‬ألستم تعلمون أني ربكم ؟ فيقولون ‪ :‬نعم ‪ ,‬فيأخذ عصا فضرب أحد شقيه فاستوى قائما فلما‬
‫رأى ذلك أولياؤه صمممممممممممدقوه وأحبوه وأيقنوا بذلك أنمممممممممممه ربهمممممممممممم " وعطيمممممممممممة ضعيمممممممممممف‬
‫قال ابمن العربمي هذا اختلف عظيمم يعنمي فمي قتله بالسميف وبالميشار ‪ ,‬قال فيجممع بأنهمما رجلن يقتمل كل‬
‫منهما قتلة غير قتلة الخر ‪ ,‬كذا قال ‪ ,‬والصل عدم التعدد ‪ ,‬ورواية الميشار تفسر رواية الضرب بالسيف ‪,‬‬
‫فلعممل السمميف كان فيممه فلول فصممار كالميشار وأراد المبالغممة فممي تعذيبممه بالقتلة المذكورة ‪ ,‬ويكون قوله "‬
‫فضربه بالسيف " مفسرا لقوله إنه نشره وقوله " فيقطعه جزلتين " إشارة إلى آخر أمره لما ينتهي نشره‬
‫‪ .‬قال الخطابمي ‪ :‬فإن قيمل كيمف يجوز أن يجري ال اليمة على يمد الكافمر ؟ فإن إحياء الموتمى آيمة عظيممة ممن‬

‫آيات النبياء فكيمف ينالها الدجال وهمو كذاب مفتر يدعي الربوبيمة ؟ فالجواب أنه على سبيل الفتنة للعباد إذ‬
‫كان عندهمم مما يدل على أنمه مبطمل غيمر محمق فمي دعواه وهمو أنمه أعور مكتوب على جبهتمه كافمر يقرؤه كمل‬
‫مسملم ‪ ,‬فدعواه داحضمة ممع وسمم الكفمر ونقمص الذات والقدر ‪ ,‬إذ لو كان إلهما لزال ذلك عمن وجهمه ‪ ,‬وآيات‬
‫النممبياء سممالمة مممن المعارضممة فل يشتبهان وقال الطممبري ‪ :‬ل يجوز أن تعطممى أعلم الرسممل لهممل الكذب‬
‫والفك في الحالة التي ل سبيل لمن عاين ما أتى به فيها إل الفصل بين المحق منهم والمبطل ‪ ,‬فأما إذا كان‬
‫لمن عاين ذلك السبيل إلى علم الصادق من الكاذب فمن ظهر ذلك على يده فل ينكر إعطاء ال ذلك للكذابين‬
‫‪ ,‬فهذا بيان الذي أعطيمه الدجال ممن ذلك فتنمة لممن شاهده ومحنمة لممن عاينمه انتهمى ‪ .‬وفمي الدجال ممع ذلك‬
‫دللة بينمة لممن عقمل على كذبمه ‪ .‬لنمه ذو أجزاء مؤلفمة ‪ ,‬وتأثيمر الصمنعة فيمه ظاهمر ممع ظهور الفمة بمه ممن‬
‫عور عينيمه ‪ ,‬فإذا دعما الناس إلى أنمه ربهم فأسموأ حال من يراه من ذوي العقول أن يعلم أنه لم يكن ليسموي‬
‫خلق غيره ويعدله ويحسمنه ول يدفمع النقمص عمن نفسمه ‪ ,‬فأقمل مما يجمب أن يقول ‪ :‬يما ممن يزعمم أنمه خالق‬
‫السماء والرض صور نفسك وعدلها وأزل عنها العاهة ‪ ,‬فإن زعمت أن الرب ل يحدث في نفسه شيئا فأزل‬
‫ما هو مكتوب بين عينيك ‪ .‬وقال المهلب ‪ :‬ليس في اقتدار الدجال على إحياء المقتول المذكور ما يخالف ما‬
‫تقدم ممن قوله صملى ال عليمه وسملم " همو أهون على ال ممن ذلك " أي ممن أن يمكمن ممن المعجزات تمكينما‬
‫صمحيحا ‪ ,‬فإن اقتداره على قتمل الرجمل ثمم إحيائه لم يسمتمر له فيمه ول فمي غيره ول اسمتضر بمه المقتول إل‬
‫ساعة تألمه بالقتل مع حصول ثواب ذلك له ‪ ,‬وقد ل يكون وجد للقتل ألما لقدرة ال تعالى على دفع ذلك عنه‬
‫؟ ‪...‬قوله ( فيقول وال ممممممممممممما كنممممممممممممت فيممممممممممممك أشممممممممممممد بصمممممممممممميرة منممممممممممممي اليوم ) ؟‬
‫فمي روايمة أبمي الوداك " مما ازددت فيمك إل بصميرة " ثمم يقول " يما أيهما الناس إنمه ل يفعمل بعدي بأحمد ممن‬
‫الناس " وفمي روايمة عطيمة " فيقول له الدجال أمما تؤممن بمي ؟ فيقول ‪ :‬أنما الن أشمد بصميرة فيمك منمي ‪ .‬ثمم‬
‫نادى في الناس ‪ :‬يا أيها الناس هذا المسيح الكذاب ‪ ,‬من أطاعه فهو في النار ‪ ,‬ومن عصاه فهو في الجنة‬
‫قوله ( فيريد الدجال أن يقتله فل يسلط عليه )؟‬
‫في رواية أبي الوداك " فيأخذه الدجال ليذبحه فيجعل ما بين رقبته إلى ترقوته نحاس فل يستطيع إليه سبيل‬
‫" وفمي روايمة عطيمة " فقال له الدجال ‪ :‬لتطيعنمي أو لذبحنمك ‪ ,‬فقال ‪ :‬وال ل أطيعمك أبدا ‪ ,‬فأممر بمه فأضجمع‬
‫فل يقدر عليه ول يتسلط عليه مرة واحدة " زاد في رواية عطية "؟ فأخذ يديه ورجليه فألقي في النار وهي‬
‫غمبراء ذات دخان " وفمي روايمة أبمي الوداك " فيأخمذ بيديمه ورجليمه فيقذف بمه فيحسمب الناس أنمه قذفمه إلى‬
‫النار وإنما ألقي في الجنة " زاد في رواية عطية "؟ قال رسول ال صلى ال عليه وسلم ‪ :‬ذلك الرجل أقرب‬
‫أمتي مني وأرفعهم درجة " وفي رواية أبي الوداك " هذا أعظم شهادة عند رب العالمين " ووقع عند أبي‬
‫يعلى وعبمد بن حميمد من روايمة حجاج بمن أرطاة عن عطيمة أنمه " يذبمح ثلث مرات ثمم يعود ليذبحمه الرابعمة‬
‫فيضرب ال على حلقه بصفيحة نحاس فل يستطيع ذبحمه " والول هو الصمواب ‪ .‬ووقع في حديمث عبد ال‬
‫بمن عمرو رفعمه فمي ذكمر الدجال " يدعمو برجمل ل يسملطه ال إل عليمه " فذكمر نحمو روايمة أبمي الوداك وفمي‬
‫آخره " فيهوي إليمممممممممممممممممه بسممممممممممممممممميفه فل يسمممممممممممممممممتطيعه فيقول ‪ :‬أخروه عنمممممممممممممممممي " ؟‬
‫وقد وقع في حديث عبد ال بن معتمر ثم يدعو برجل فيما يرون فيؤمر به فيقتل ثم يقطع أعضاءه كل عضو‬
‫على حدة فيفرق بينها حتى يراه الناس ثم يجمعها ثم يضرب بعصاه فإذا هو قائم فيقول ‪ :‬أنا ال الذي أميت‬
‫وأحيمي ‪ ,‬قال وذلك كله سمحر سمحر أعيمن الناس ليمس يعممل ممن ذلك شيئا ‪ ,‬وهمو سمند ضعيمف جدا ‪ .‬وفمي‬
‫رواية أبي يعلى من الزيادة " قال أبو سعيد كنا نرى ذلك الرجل عمر بن الخطاب لما نعلم من قوته وجلده "‬
‫ووقمع فمي صمحيح مسملم عقمب روايمة عبيمد ال بمن عبمد ال بمن عتبمة " قال أبمو إسمحاق ‪ :‬يقال إن هذا الرجمل‬
‫همو الخضمر " ‪ ....‬وقال ابمن العربمي سممعت ممن يقول ‪ :‬إن الذي يقتله الدجال همو الخضمر ‪ ,‬وهذه دعوى ل‬
‫برهان لهما ‪ .‬قلت ‪ :‬وقمد تمسمك ممن قاله بمما أخرجمه ابمن حبان فمي صمحيحه ممن حديمث أبمي عمبيدة بمن الجراح‬
‫رفعمه فمي ذكمر الدجال " لعله أن يدركمه بعمض ممن رآنمي أو سممع كلممي " الحديمث ‪ .‬ويعكمر عليمه قوله فمي‬
‫رواية لمسلم تقدم التنبيه عليها " شاب ممتلئ شبابا " ويمكن أن يجاب بأن من جملة خصائص الخضر أن‬
‫ل يزال شابم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما ‪ ,‬ويحتاج إلى دليم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل‬
‫‪.....‬الى هنما ينتهمى كلم الئممه والعلماء السمابقون رحمهمم ال ‪ ....‬وهناك الكثيمر ممن الروايات والتفسميرات‬
‫ولم اوردها لوجود مراجعها ‪...‬ولكن كل مااوردوه وفسروه كان بناء على ماكان عليه حالهم وماوصلت اليه‬
‫الحضارة والعلم انذاك ‪ ...‬وتوقفوا كثيرا عنمد امرمهمم انهما ليسمت معجزه او كراممه ‪ ...‬واكثمر ماكان تفسميرا‬

‫مقنعا انه سحر على اعين الناس ‪ ..‬ولكن كيف يكن سحرا والرجل المؤمن يعود الى الحياة وهو مازال مكذبا‬
‫له ‪ ..‬فلو كان ممممممممممممن السمممممممممممحر لكان وافقمممممممممممه بحكمممممممممممم سمممممممممممحره واممممممممممممن بمممممممممممه‬
‫اذا تعالوا والنعيممممممممد التفكيممممممممر وقراة الحديممممممممث مرة اخرى ‪ ...‬لنجممممممممد تفسمممممممميرا لذلك المممممممممر‬
‫‪....‬وذلك يكون كالتالى كنما قمد تطرقنما الى اثمر الرسمول الذى اخذه ممن الجزيره اتذكرون ‪ !!...‬وتذكرون كيمف‬
‫القاه على العجل فصار جسدا‬
‫وعندما يامرالدجال بهذا الرجل المؤمن فيشق الى نصفين ثم يسير بينهما ‪ ..‬او يشير اليه بعصاه او خلفه‬
‫‪ ....‬انمما همو يفعمل ذلك ليلقمى عليمه ممن هذا الثمر ‪ ...‬فيعود حيما كمما كان باذن ال ثمم بسمبب وهمو مالقاه عليمه‬
‫ممن اثمر الرسمول جبريمل عليمه السملم ‪ ....‬ولكمن ال يثبتمه بايمانمه فيقول له ماازددت بمك الكفرا وهذا دليمل‬
‫على وجود الثمر معمه الذى اخذه ممن الجزيره والذى القاه على عجمل بنمى اسمرائيل ايضما ‪ .....‬وهذا رد على‬
‫مممن يقول انهمما امممر يجريممه ال على يده لفتنممة الناس !! لن ال ليمده بمعجزة وليعطيممه كرامممه ‪ !!...‬انممما‬
‫اعطاه سببا هو استغله فى اثبات الوهيته الكاذبه‬
‫ثانيا ‪ :‬انه ياتى الرجل فيقول له اريت ان احييت لك امك او اباك اتومن بى ‪.‬جاء في حديث أَبِي ُأمَا َمةَ الْبَاهِلِيّ‬
‫شهَدُ‬
‫أن النمبي صملى ال عليمه وسملم قال( َوإِنّ مِنْم فِتْنَتِهِم أَنْم َيقُو َل لَعْرَابِيّ أَ َرأَيْتَم إِنْم َبعَثْتُم لَكَم أَبَاكَم َوُأمّكَم أَ َت ْ‬
‫أَنّي رَبّ كَ فَ َيقُولُ َنعَمْم فَيَ َتمَ ّثلُ لَ ُه شَ ْيطَانَانِم فِي صُورَ ِة أَبِي هِ َوُأمّهِم فَ َيقُول نِ يَا بُنَيّ اتّبِعْ هُ فَإِنّهُم رَبّكَم ) صمحيح ابمن‬
‫ماجه‪ ... .‬وهو امراما يجرى عليه ماسبق وشرحناه فى الفتنمة الولى ‪ ...‬والراجح انه كما جاء فى الحديث‬
‫انمه يتمثمل شيطانان ممن اعوان الدجال بصموريتيهما له وهذا لخلف فيمه وهمو الصمواب لن الشياطيمن تكون‬
‫من اعوان الدجال وعلى راسهم ابليس لعنه ال ‪ ...‬وال اعلم لتصريح الحاديث بذلك‬
‫ثالثما ‪ :‬انمه يكون معمه جنمة وناروجبال ممن خبمز عمن الحسمن بمن عمرو حدثنما جريمر عمن منصمور عمن‬
‫ربعي بن حراش قال اجتمع حذيفة وأبو مسعود فقال حذيفة لنا بما مع ( الدجال ) أعلم منه إن معه‬
‫بحرا مممن ماء ونهرا مممن نار فالذي ترون أنممه نار ماء والذي ترون أنممه ماء نار فمممن أدرك ذلك منكممم فأراد‬
‫الماء فليشرب مممممممممممممممممممممممن الذي يرى أنممممممممممممممممممممممه نار فإنممممممممممممممممممممممه سمممممممممممممممممممممميجده ماء‬
‫وتعالوا نطالع عون المعبود شرح سمممممممممممممنن أبمممممممممممممي داود ( فالذي ترون أنمممممممممممممه نار ماء ‪ ...‬إلخ )‬
‫‪..‬وفي حديث سفينة عند أحمد والطبراني ‪ :‬معه واديان أحدهما جنة والخر نار ‪ ,‬فناره جنة وجنته نار وفي‬
‫حديمث أبمي سملمة عمن أبمي هريرة ‪ :‬وأنمه يجيمء معمه مثمل الجنمة والنار فالتمي يقول إنهما الجنمة همي النار ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ‪ ,‬قال الحافظ في فتح الباري ‪ :‬هذا كله يرجع إلى اختلف المرئي بالنسبة إلى الرائي ‪ ,‬فإما أن‬
‫يكون الدجال ساحرا فيخيل الشيء بصورة عكسه ‪ ,‬وإما أن يجعل ال باطن الجنة التي يسخرها الدجال نارا‬
‫وباطممن النار جنممة ‪ ,‬وهذا الراجممح ‪ ,‬وإممما أن يكون ذلك كنايممة عممن النعمممة والرحمممة بالجنممة ‪ ,‬وعمن المحنممة‬
‫والنقمة بالنار ‪ ,‬فمن أطاعه فأنعم عليه بجنته يئول أمره إلى دخول نار الخرة وبالعكس ‪ ,‬ويحتمل أن يكون‬
‫ذلك مممن جملة المحنممة والفتنممة ‪ ,‬فيرى الناظممر إلى ذلك مممن دهشتممه النار فيظنهمما جنممة وبالعكممس ‪ .‬انتهممى‬
‫( سيجده ماء ) أي في الحقيقة أو بالقلب ‪ ,‬أو بحسب المآل ‪ .‬وال تعالى أعلم بالحال قال المنذري ‪ :‬وأخرجه‬
‫البخاري ومسملم بمعناه مختصمرا ومطول عمن مسمدد حدثنما يحيمى حدثنما إسمماعيل حدثنمي قيمس قال قال‬
‫لي المغيرة بمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن شعبمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة‬
‫ما سأل أحد النبي صلى ال عليه وسلم عن الدجال أكثر ما سألته وإنه قال لي ما يضرك منه قلت لنهم‬
‫ن خُبْز‬
‫يقولون إن معه جبل خبز ونهر ماء قال هو أهون على ال من ذلك ) ‪ ...‬و عِنْد مُ سْلِم " َمعَ هُ جِبَال مِ ْ‬
‫طعَام وَالَ ْنهَار "فتمح الباري بشرح صمحيح البخاري قوله‬
‫وَلَحْم وَنَهَر مِنْم مَاء " وَفِي ِروَايَة " إِنّ َمعَهُم ال ّ‬
‫( جبم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل خبم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممز )؟‬
‫بضم الخاء المعجمة وسكون الموحدة بعدها زاي والمراد أن معه من الخبز قدر الجبل ‪ ,‬وأطلق الخبز وأراد‬
‫به أصله وهو القمح مثل ‪ ,‬زاد في رواية هشيم عند مسلم " معه جبال من خبز ولحم ونهر من ماء " وفي‬
‫رواية إبراهيم بن حميد " إن معه الطعام والنهار " وفي رواية يزيد بن هارون " أن معه الطعام والشراب‬
‫" ‪ .‬قوله ( قال بمممممممممممممممممممممممممممممممل همممممممممممممممممممممممممممممممو أهون على ال ممممممممممممممممممممممممممممممممن ذلك )؟‬
‫سقط لفظ " بل " من رواية مسلم ‪ .‬وقال عياض ‪ :‬معناه هو أهون من أن يجعل ما يخلقه على يديه مضل‬
‫للمؤمنيمن ومشككا لقلوب الموقنين ‪ ,‬بمل ليزداد الذين آمنوا إيمانا ويرتاب الذين في قلوبهمم مرض فهمو مثمل‬
‫قول الذي يقتله مما كنمت أشمد بصميرة منمي فيمك ‪ ,‬ل أن قوله " همو أهون على ال ممن ذلك " أنمه ليمس شيمء‬

‫ممن ذلك معمه ‪ ,‬بمل المراد أهون ممن أن يجعمل شيئا ممن ذلك آيمة على صمدقه ‪ ,‬ول سميما وقمد جعمل فيمه آيمة‬
‫ظاهرة في كذبه وكفره يقرأها من قرأ ومن ل يقرأ زائدة على شواهد كذبه من حدثه ونقصه ‪ .‬قلت ‪ :‬الحامل‬
‫على هذا التأويمل أنمه ورد فمي حديمث آخمر مرفوع " ومعمه جبمل ممن خبمز ونهمر ممن ماء " أخرجمه أحممد‬
‫والبيهقي في البعث من طريق جنادة بن أبي أمية عن مجاهد قال " انطلقنا إلى رجل من النصار فقلنا حدثنا‬
‫بما سمعت من رسول ال صلى ال عليه وسلم في الدجال ول تحدثنا عن غيره " فذكر حديثا فيه " تمطر‬
‫الرض ول ينبمت الشجمر ‪ ,‬ومعمه جنمة ونار فناره جنمة وجنتمه نار ومعمه جبمل خبمز " الحديمث بطوله ورجاله‬
‫ثقات ‪ ,‬ولحمد من وجه آخر عن جنادة عن رجل من النصار " معه جبال الخبز وأنهار الماء " ولحمد من‬
‫حديمث جابر " معمه جبال ممن خبمز والناس فمي جهمد إل ممن تبعمه ‪ ,‬ومعمه نهران " الحديمث ‪ ,‬فدل مما ثبمت ممن‬
‫ذلك على أن قوله " همو أهون على ال ممن ذلك " ليمس المراد بمه ظاهره وأنمه ل يجعمل على يديمه شيئا ممن‬
‫ذلك ‪ ,‬بمل همو على التأويمل المذكور ‪ ,‬وسميأتي فمي الحديمث الثاممن أن معمه جنمة ونارا ‪ ,‬وغفمل القاضمي ابمن‬
‫العربمي فقال فمي الكلم على حديمث المغيرة عنمد مسملم لمما قال له لن يضرك قال ‪ :‬إن معمه ماء ونارا ‪ .‬قلت ‪:‬‬
‫ولم أر ذلك فمي حديمث المغيرة ‪ .‬قال ابمن العربمي ‪ :‬أخمذ بظاهمر قوله " همو أهون على ال ممن ذلك " ممن رد‬
‫من المبتدعة الحاديث الثابتة أن معه جنة ونارا وغير ذلك قال ‪ :‬وكيف يرد بحديث محتمل ما ثبت في غيره‬
‫من الحاديث الصحيحة ‪ :‬فلعل الذي ‪.....‬جاء في حديث المغيرة جاء قبل أن يبين النبي صلى ال عليه وسلم‬
‫أمره ويحتمل أن يكون قوله " هو أهون " أي ل يجعل له ذلك حقيقة وإنما هو تخييل وتشبيه على البصار‬
‫فيثبت المؤمن ويزل الكافر ‪ ,‬ومال ابن حبان في صحيحه إلى الخر فقال ‪ :‬هذا ل يضاد خبر أبي مسعود ‪ ,‬بل‬
‫معناه أنممممه أهون على ال مممممن أن يكون نهممممر ماء يجري ‪ ,‬فإن الذي معممممه يرى أنممممه ماء وليممممس بماء‬
‫تعالوا الن لنرى تفسممممممممممير ذلك فممممممممممى زماننمممممممممما وماوصمممممممممملنا اليممممممممممه مممممممممممن حضارة وتقدم‬
‫وهذا المر صحيح ولكن كيف يكون التنفيذ كلكمم او اغلبكم تسمعون وتقراون عن البعاد الغير مرئيه وكنا‬
‫تطرقنما اليهما فمى حديثنما عمن قصمة سمليمان اتذكرون ‪..‬؟ هذا اللعيمن يسمتغل ذلك بصمورة ارقمى واكمبر ممن‬
‫ماوصممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل اليممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه العلم ولو كنتممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم تتابعون‬
‫العلم والعالم جيدا ‪ ....‬اعتقد انكم شاهدتم قبل فترةعلى شاشات التلفاز مايفسر ذلك وهو برنامج يتحدث عن‬
‫البعد الثالث واستغلله علميما فى تغيير كاممل لغرفه فى السمتوديو ‪ ..‬وتغييمر اثاثهما ومكوناتمه باستخدام هذه‬
‫التقنيمه المتطورة ‪ ...‬اى اظهار شمئ يرى للعيمن وغيمر موجود فمى الواقمع ‪....‬دعونمى اعود ببكمم الى الطفولة‬
‫وخذونمى على قمد عقلى ‪ ..‬الغالبيمه منكمم شاهدت فمى صمغرها او الن لممن لديهمم اطفال فيلم كرتونمى اسممه‬
‫عدنان ولينمما كلكممم تذكرونممه او تشاهدونممه الن ‪ (...‬وكنممت اشرت الى ان هذا اللعيممن يسمميطر على هوليود‬
‫وغيرها بل ويكتب سيناريوهاتها ‪ ...‬ولكن من يعى ذلك ) المهم فى هذا المسلسل الكرتونى الذى يتحدث عن‬
‫الحرب العالمية الثالثه ومايصيب العالم من دمار ‪ ...‬ياخذ الكتور رامى الذى فقد احدى عينيه ‪ ...‬دفاعا عن‬
‫الحريممه لينقممذ العالم وياخذهممم الى ارض المممل ‪ ....‬عجبمما لهذا الؤلف الخطيممر ‪ ...‬كيممف يقرا الحداث ‪...‬؟؟‬
‫المهمم هذا الدكتور ياخمذ عدنان ولينما الى قلعمة العلوم الثلثيمة الشكمل ويريهمم كيمف انهمم صمنعوا فيهما غرفمة‬
‫يعيشون فيها العالم بكل مافيها الفصول الربعه والناس والطفال تلهو وتلعب مع ابائهم ‪ ....‬وتذكروا ماقال‬
‫لهم انهم استغلوا الطيف الغير مرئي الكهرومغناطيسى ليوجدوا لهم عالما وهميا مشابها لما هو فى الواقع‬
‫‪ .......‬هذا على مسممممممممممممممممممممممتوى فيلم كرتونمممممممممممممممممممممى كنمممممممممممممممممممممما نعتممممممممممممممممممممممبره خيال‬
‫‪......‬واليوم وصمل العالم الى جزء ممن هذه التقنيمه ‪ ......‬فكيمف بممن تجاوز هذا العالم بمراحمل ومراحمل ‪....‬‬
‫انها البعاد الكهرومغناطيسيه التى استغلها جيدا ‪ ...‬ولن يسمح لحد بدخول جنته او ناره ‪ ....‬والرسول اكد‬
‫ذلك بقوله همو اهون على ال ممن ذلك ‪ ...‬اى اهون ممن ان يكون مامعمه حقيقمة ‪ ..‬والمقصمود بان ممن يدخمل‬
‫جنته هو فى النار ومن يدخل ناره هو فى الجنه هو كناية عن ان من يؤمن بصدقه وجنته عاقبته النار فى‬
‫الخره وممن يكذبمه وليخاف ناره مصميره جنمة رب العالميمن فمى الخره ‪ ....‬والكيمف ان ممن يدخمل جنتمه همو‬
‫فممممممممممممممممممى النار فم مممممممممممممممممى حينممممممممممممممممممه ‪ ...‬ويبقممممممممممممممممممى حيمممممممممممممممممما يتبعممممممممممممممممممه‬
‫‪.....‬اممممما مامعممممه مممممن جبال الخبممممز وغيره فاعودبكممممم الى فتممممح البارى ‪:‬؟ اممممما قوله ( جبممممل خبممممز ) ؟‬
‫بضم الخاء المعجمة وسكون الموحدة بعدها زاي والمراد أن معه من الخبز قدر الجبل ‪ ,‬وأطلق الخبز وأراد‬
‫بممممممممممممممممممممممممممممممممه أصممممممممممممممممممممممممممممممممله وهممممممممممممممممممممممممممممممممو القمممممممممممممممممممممممممممممممممح مثل‬
‫وفى زماننا التفسير ربما يكون واضحا فغالبيتكم يعلم ان امريكا الدجال تتلف سنويا فى البحر الف الطنان‬

‫من القمح للحفاظ على ثبات اسعاره ‪ ...‬هى تقول يتلف والحقيقه انه يخزن فى مناطق معينه وباساليب حفظ‬
‫راقيمة ‪ ...‬ويوم خروج هذا اللعين تحممل وسمايل تنقله التابعمة له هذه الكميات الهائلة التمى تبدوا عند افراغهما‬
‫كالجبال لمن يراها‬
‫ان هذا اللعين كما سبق وذكرنا احاط بعلوم الفيزيا وتوصله الى قوانين علميه ‪ ..‬واستغلل بعض من انواع‬
‫الجمن الكافرة والشياطيمن ‪...‬وسموف يسمتغل اطباقمه الطائرة التمى يمكنهما التوقمف فمى الجمو لتدور حول نفسمها‬
‫بسمرعة مخيفمة لتتلشمى ضغوط وفعاليمه قانون الجاذبيمة وتمكنهما ممن الختفاء عمن العيمن و ( هذه حقيقمه‬
‫يمكمن ادراكهما ممن بعمض العاب الطفال التمى تدور حول نفسمها بسمرعة الى درجمة يعتقمد معهما المشاهمد انهما‬
‫اختفممممممممممممممممممممممممممممممممت ‪ ...‬ولكممممممممممممممممممممممممممممممممن ممممممممممممممممممممممممممممممممن يفكمممممممممممممممممممممممممممممممر )؟‬
‫عموما فى هذه اللحظة تسقط تلك الطباق على الرض اشعاعات مصورة بدقة ذات ابعاد مختلفه ذات ضوء‬
‫لمرئي فتتمثمل على الرض ( الجنمة الوهميمة بروعتهما وبهائهما واشجارهما وزروعهما ونسمائها ‪ ..‬ربمما شبمه‬
‫العرايما او العريما ) وتتمثمل صمورة عمن ( الجحيمم المتقمد والنيران المشتعلة )؟والرسمول الكريمم لينطمق عمن‬
‫الهوى‬
‫فمي فتمح الباري ‪ ..‬روايمة أبمي الوداك عمن أبمي سمعيد رفعمه فمي صمفة عيمن الدجال أيضما وفيمه " معمه ممن كمل‬
‫لسمان ‪ ,‬ومعمه صمورة الجنمة الخضراء يجري فيهما الماء وصمورة النار سموداء تدخمن " ‪.‬؟ اذا هناك تفسميرين‬
‫ل ثالث لهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما لذلك وهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما ‪:‬؟‬
‫اما ان تكون هذه الشعه مجرد اسقاط ضوئى لمرئى لصور مصورة بدقه كتلك الصادرة عن اجهزة العرض‬
‫فمى هوليود ولكمن بتقنيمة ارقمى تسمتخدم البعمد الثلثمى او البعاد الخرى اى مجرد عرض صمورى كاي فيلم‬
‫سينمائى ولكن بتقنية متطورة وراقية جدا ‪ ..‬وتحدثت عنها سابقا اوتكون ناتجه عن تقنية اشعاعيه متقدمة‬
‫وشديدة الخطوره وبناء على ذلك تكون ‪:‬؟‬
‫جنته فى الحقيقه ماهى ال نار مهلكة لنها انعكاسات اشعاعات خطيرة ‪ ...‬وربما يكون هذا هو السر في ان‬
‫روايمة مسملم وهمى اصمح الروايات اكتفمى فيهما النمبي الكريمم صملى ال عليمه وسملم بقولة ( فالتمى يقول انهما‬
‫الجنممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة هممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممي النار ) ؟‬
‫ولم يقمل ‪ :‬والتمي يقول انهما النار همي الجنمه ‪ ...‬لنهما فمي الغالب همي نار حقيقيمه ناتجمة عمن انعكاسمات اشعمة‬
‫حارقة خطيرة ‪ !!!!....‬وكم في الفيزياء والكيمياء من العجايب‬
‫امما بحمر ونهمر الدجال فهمما نتاج امور يتحكمم فيهما العلم ايضما وبالشعاع ايضما ( كخدع هوليوود اللعينمه )‬
‫فبمما اعطمى ال ممن العلم لهذا الدجال السماحر اللعيمن وهمو سميد السمحرة الفجرة يمكنمه ممن ان‪:‬؟ يري الناس‬
‫الرض الرمممل قممد تحولت الى بحيرات هائله‪ ...‬فالبحممر الذي يراه الناس ماء ماهممو ال سممراب مولد بذكاء‬
‫بتسليط اشعاعات خطيرة متماوجه على كتلة من الرض فمن اراد الشرب منه لمحالة مصاب بالشعاع ‪..‬او‬
‫بتفسمير ادق وضوحما انمه يخيمل للناس ماء ممن خلل اللعمب باشعاعات معينمه خطيرة الهئيمة ممن بعمد تعطمى‬
‫مشهممد الماء فاذا ممما خاض امرؤ فيهمما اصمميب بحروق مممن الشعاع ‪ !!!.....‬هنمما كلمممة بحممر ‪ ....‬لماذا ؟؟؟‬
‫والنهرالذي يراه الناس نارا هممو نهممر حقيقممي اسممتغل الدجال قدرتممه العلميممة على توليممد طاقات اشعاعيممه او‬
‫خلفها من الماء وبواسطة اجهزة علمية دقيقة للغاية استحدثها وبها يشتعل سطح النهر نارا ‪ ..‬فهي ابخرة‬
‫كيميائية رقيقه ‪ ....‬ولكنه فى الحقيقة ماء عذب طيب ‪ ((..‬فمن أدرك ذلك منكم فأراد الماء فليشرب من الذي‬
‫يرى أنمه نار فإنمه سميجده ماء )) ‪ ..‬وبتفسمير ادق ان الذي يراه الناس نارا ماهمو فمى الحقيقمه الماء بارد ‪..‬‬
‫لنه ليمكن لي ساحر ان يري الناس قطاعا كبيرا فى نهرا او بحر نارا تتاجج دون ان يحدث شئ من ذلك‬
‫اصمل او بدون ان تتغيمر طبيعمة المياه ‪ ....‬فاذا مما خاض امرؤ فيهما اكتشمف انمه ليزال على اصمله ‪ ....‬وهنما‬
‫كلمة نهر ‪ ....‬لماذا ؟؟‬
‫وما اعظمك يارسول ال عليك الصلة والسلم تدبروا حديثه وتفكروا ‪ ..‬عن الحسن بن عمرو حدثنا جرير‬
‫عمن منصمور عمن ربعمي بمن حراش قال اجتممع حذيفمة وأبمو مسمعود فقال حذيفمة لنما بمما ممع (((‬
‫الدجال ))) أعلم منه إن معه بحرا من ماء ونهرا من نار فالذي ترون أنه نار ماء والذي ترون أنه ماء نار‬
‫فمن أدرك ذلك منكم فأراد الماء فليشرب من الذي يرى أنه نار فإنه سيجده ماء‬
‫استنتاجات من ثنايا الحديث الشريف ‪:‬؟‬

‫ب ‪ -1‬قول الرسمول الكريمم ( لنما بمما ممع ((( الدجال ))) أعلم منمه )؟ ان دقمة اللفمظ هنما تؤكمد شمئ عجيمب‬
‫وهم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممو ‪:‬؟‬
‫ان الدجال وقمت كلم رسمول ال صملى ال عليمه وسملم هذا كان فمي مرحلة لم يصمل فيهما بعمد الى هذه الفكرة‬
‫وطرق تنفيذهما لخداع الناس وارهابهمم او جلبهمم ‪ ...‬وهذا يدل ويؤكمد صمحة قولنما بخروجمه ممن حبسمه الذى‬
‫كان فيه ايام البعثة النبويه ‪ ..‬ويجهل حتى ماسوف يصل اليه من علم ومامعه من فتن ‪ ..‬تمكن من تطويرها‬
‫فيما بعد‬
‫ب ‪ -2‬قول الرسمول الكريمم إن معمه بحرا ممن ماء ونهرا ممن نار فالولى ذكمر النمبى الكريمم بحرا ممن ماء ‪....‬‬
‫لنه من السهل على الدجال تغطية مناطق واسعه وكبيره بالشعاع فتبدوا كالبحر او البحيرات الضخمه اما‬
‫الثانيمه ذكمر النمبى الكريمم نهرا ممن نار ‪ ....‬فان التغييمر كمما ذكرنما ممن الصمعوبة بمكان ان يتمم على مسماحات‬
‫ضخممه ممن المسمطحات المائيمه لنمه ليحدث دون ان تتغيمر طبيعمة المياه ‪ ...‬وهذا اممر يصمعب تطمبيقه على‬
‫مياه البحر او بمعنى ادق على مساحات مائيه واسعه ‪ ....‬بينما على مساحات اصغر كالنهريسهل المر‬
‫ب( والذى ربمما كان ذكره هنما للشارة الى صمغر المسماحه دون قصمد النهمر تحديدا كمما انمه ربمما يكون للماء‬
‫العذب صفات لم يصل اليها العلم حاليا ‪ ..‬او لم اطلع عليها واترك المر لهل الختصاص ‪ ..‬تجعله اسهل فى‬
‫الشتعال بطريقة معينه او اكثر تفاعل مع ابخرة كيمائيه معينه من ماء البحر المالح لذا قال الرسول الكريم‬
‫(( فليشرب من الذي يرى أنه نار فإنه سيجده ماء )) والحديث بصيغة المر والتاكيد على الشرب منه لتاكيد‬
‫كذب هذا الدجال اللعين بالدليل الملموس لنه ل يسمح لحد بالخوض في ماء بحره او نهر ناره ) وال اعلم‬
‫ماجاء في صحيح مسلم عن النواس بن سمعان قالذكر رسول ال صلى ال عليه وسلم الدجال ذات غداة‬
‫فخفض فيه ورفع ‪ ( ....‬قلنا يا رسول ال وما إسراعه في الرض قال كالغيث استدبرته الريح فيأتي على‬
‫القوم فيدعوهم فيؤمنون به ويستجيبون له فيأمر السماء فتمطر والرض فتنبت فتروح عليهم سارحتهم‬
‫أطول ما كانت ذرا وأسبغه ضروعا وأمده خواصر ثم يأتي القوم فيدعوهم فيردون عليه قوله فينصرف‬
‫عنهم فيصبحون ممحلين ليس بأيديهم شيء من أموالهم ويمر بالخربة فيقول لها أخرجي كنوزك فتتبعه‬
‫كنوزها كيعاسيب النحل ) الحديث‬
‫رابعا ‪ :‬اما سرعة تنقله فى الرض فسبق ذكرها تفصيل انها الطباق الطائرة‬
‫خامسما وسمادسا وسمابعا ‪ :‬فيأممر السمماء فتمطمر والرض فتنبمت فتروح عليهمم سمارحتهم أطول مما كانمت‬
‫ذرا وأسبغه ضروعا وأمده خواصر‬
‫ان مايقوم به هذا الدجال من اعمال يظنها العقل غير المسلم ل معجزات هو امر ليس راجعا الى انه سيكون‬
‫حائزا على قوة خارقة للطبيعة انما لحاطته المكينة بعلوم الفيزياء‬
‫وامطار السماء معروف بامريكا واوروبا بالسحاب الصناعي بيد انه سبق في هذا المجال وطوره بالضافة‬
‫الى علمممه بالزراعممة وطرق تسممميد الرض وتحويممل حتممى الرض الحمضيممة الصممبخة الى ارض صممالحة‬
‫للزراعة والعلم اليوم وصل الى تقنية تعديل الصفات الوراثية للعديد من انواع النبتات وزراعتها فى مناطق‬
‫حمضيمه او مالحمة او غيمر صمالحه زراعيما ومنهما القممح ‪ ( ...‬وتسمتخدم حاليما هذه التقنيمة بشكمل بدائي فمى‬
‫زراعتة بالعديد من الدول ومنها دول الخليج ) وهو قد طور هذه التقنية بشكل مذهل بل تجاوز العلم البشري‬
‫بمراحل في تقنية الستنبات الزراعي والذى لزال العلماء يجرون تجاربهم فيه على استحياء ‪...‬ولعل هبوط‬
‫الطباق الطائرة بمزارع القممح كمما حدث فمي انجلترا وغيرهما ممن دول العالم يشيمر الى مانقول اعله ‪....‬؟؟؟‬
‫ويقوم ايضما ممن خلل هذه التقنيمه وهمى تعديمل الصمفات الوراثيمه للنبتات والحبوب وغيرهما بالتلعمب فيهما‬
‫ليكون تاثيرها على الحيوانات التى تتناولها كبيرا وسريعا‪ ( ...‬والعالم اليوم يحذر وينادي بخطورة المنتجات‬
‫الزراعيممة المعدله وراثيمما او المعالجممه بالشعاعات ‪ .. )...‬اضافممة الى ذلك فان مممط ضروع البقار او الغنام‬
‫همو اممر عادي الن بالحقمن والدهانات ( ولعمل ممن المضحمك ان نتاج تجاربمة هذه يسمتخدمة اصمحاب سمينما‬
‫الجنس ( التابعه له ) لعهارهم وعاهراتهم ) وقد كان حكماء الفراعنة ثم العرب يجيدون الوصفات الخاصة‬
‫بهذه المور ‪ ....‬وهمو تجاوز ذلك بمراحمل عمن طريمق اسمتخدام الشعاعات لتنفيمذ ذلك عمن بعمد ‪ ...‬ولكمم ان‬
‫تتخيلوا كمل ماسمبق فهمو ممما يمكمن ان يدركمه العقمل البشري فمي عصمرنا الحالي وسمينما هوليود لم تقصمرفي‬
‫تطوير هذه المخيله‬

‫ثامنا ‪ :‬ثم يأتي القوم فيدعوهم فيردون عليه قوله فينصرف عنهم فيصبحون ممحلين ليس بأيديهم شيء‬
‫مممن أموالهممم اممما التدميممر والخراب والهلك مممن اهون المور الن بعممد تفجيممر الذرة والعبممث بالشعاع‬
‫والمهلكات والمممممممممممممممممممممممممممممممبيدات كيمائيممممممممممممممممممممممممممممممة او اشعاعيممممممممممممممممممممممممممممممة‪........‬؟؟؟‬
‫تاسعا ‪ :‬ويمر بالخربة فيقول لها أخرجي كنوزك فتتبعه كنوزها كيعاسيب النحل هذا امره يبدو للبشر من‬
‫غيمر المؤمنيمن ابهارا واعجازا ليتاتمى اللنمبي ‪ ..‬ولكمن اولو العلم يعلمون ان هناك اسمماء ل عمز وجمل لو‬
‫تريضوا عليها لفتحت لهم كنوز الدنيا ولخرجت اليهم بايدي الذين يرصدونها انفسهم من الجن ‪ ....‬فما بالكم‬
‫بهذا الدجال الذي تتبعمه قبائل ممن الجمن الكافمر ومردة الشياطيمن مممن لهمم علوم بدفائن الرض ويسمخرهم‬
‫ليخرجونها تنفيذا لوامره ‪....‬علوة على اجهزة كاشفة لمواضع الكنوز تعممل بالنشاط الشعاعمي والنبضات‬
‫الكهربائيمممممممة وخاصمممممممة الشعاعات النوويمممممممة لقدرتهممممممما على اختراق المواد لمسمممممممافات كمممممممبيرة‬
‫واختمم حديثمي في موضوع فتن الدجال اعاذنما ال منه بانمه ياتمي بفتن قاعدتها تحكمم الخيال بالعقمل وتسمخير‬
‫العلم للتدجيل والقوة للسطو ‪ ...‬ان الدجال سيعرض الوهام في وضح النهار ويحاول كسوتها بثوب الحقيقة‬
‫المزورة معتمدا على قوة الرؤيممة المباغتممة واسممتغلل امكانيات بعممض انواع جنودة مممن الشياطيممن مممما‬
‫ليتصموره عقمل او ليصمدقه الكثيمر ممن المادييمن ومسمتغل التفوق الفيزيائي والبداع الذي يسمبق زماننما ممما‬
‫يلبس الحقائق العلمية التي ياتي بها ثوب المعجزة شكل لحقيقة معتمدا على تخلف الله العلمية لدى البشر‬
‫ووقوعهممم تحممت ضغوط الحياة وتواترتهمما ومتناقضاتهمما جميعمما التممى نعانممي منهمما فممي عصممرنا الحديممث‪..‬؟‬
‫كمما يجمب ان تعلموا انمه يرسمخ كمل هذه الفكار فمي عقول اطفالنما لنهمم الهمم الكمبر لديمه انمه يهمئ عقولهمم‬
‫للنسان الذي ليهزم وهي فكرة انبثقت في عقله منذ تحريفه للتوارة هو واتباعه ‪ ..‬وفيها ان الرجل القوي‬
‫غلب الله واليهودي همو الزلي ‪ ..‬وهمو النهايمة والبدايمة ‪ ....‬انهما تقنيمه لهوتيمه شاذة ‪ ( ...‬تقنيمة لهوتيمة‬
‫شاذة ) ابطالها غريندايزر وباباى البحار والرجل الحديدي والسوبر مان واخيرا البوكيمون ‪ ..‬انه يغرس من‬
‫خللهما انمه هناك امور ممكمن ان يفعلهما النسمان ولكمن اي انسمان انمه انسمان ممن نوع خاص لم يظهمر بعمد‬
‫يمكنه فعل كل شئ واي شئ ‪ ....‬؟؟‬
‫واخيرا ‪ ...‬اعلموا ان قاعدتة الذهبية يوم يخرج هي ( احداث اشياء غير معقولة في زمن المعقول فقط )‬
‫نعجة الرب‬
‫حينمما تصممبح رؤوس الحيوانات علي جثممث الناس‪ ,‬يصمبح كممل شيممء مسميخا دجال يجرد الرض ممن بقايمما‬
‫النسانية والجمال والحب والخير والعدل‪ ,‬حتمي يصبح القبمح أمرا عاديما غير غريب‪ ,‬وغير مدهمش‪ ,‬ولم ل؟‬
‫وقد وصل القبح إلي فكرة تلخص كل العبث علي الرض‪ ,‬وهي فكرة استنساخ النبياء‪ ,‬التي ظهرت علي يد‬
‫طائفمة أمريكيمة تزعمم أنهما تعممل ممن أجمل عودة السميد المسميح عيسمي بمن مريمم عليمه السملم عمن طريمق‬
‫اسمتنساخه ممن الحاممض النووي كمل شيمء صمار قبيحما إلي هذا الحمد‪ ,‬فتعالوا لكمي نتأممل القبمح الذي يريمد أن‬
‫يحتمي بالنبياء الدعوي التي لم تعرفها البشرية‪ ,‬حتي في أحلك أيامها سوادا‪ ,‬تتلخص في أن هناك علماء‬
‫أمريكييمن يخططون لسمتنساخ المسميح ‪ ,‬فقمد كان يفكمر العالم الشهيمر صماحب أبحاث السمتنساخ فقمط فمي‬
‫استنساخ المواشي والبشر العاديين‪ ,‬ولم يفكر قط في استنساخ نبي من أنبياء ال‪ ,‬لنه لو فكر في ذلك لكان‬
‫له أن يسمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممتنسخه قبمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل النعجمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة دوللي‬
‫‪..‬ويعمممل هؤلء العلماء فمي مشروع ضخممم يطلقون عليمه العودة الثانيمة للمسمميح ويرعاه معهمد روزلن فمي‬
‫اسمكتلندا‪ ,‬وهمو مؤسمسة غيمر حكوميمة تكرس جهودهما حاليما لسمتنساخ المسميح ‪ ,‬وتعجيمل عودتمه الثانيمة‪,‬‬
‫بهدف إنقاذ العالم وتخليصممه مممن خطاياه‪ .‬ويعتقممد العلماء القائمون علي هذا المشروع‪ ,‬أنهممم سممينتهون مممن‬
‫اسمتنساخ المسميح ممع الحتفال بعيمد ميلده فمي أواخمر العام القادم‪ ,‬وسميعتمدون فمي اسمتنساخ المسميح علي‬
‫قطعمة ممن القماش عليهما آثار ممن دم المسميح ‪ .‬وهذه القطعمة ممن القماش التمي تسممي سمانتو سموداريو أو‬
‫القماش المبلل بالعرق المقدس‪ ,‬مثيرة للجدل منذ أن تم العثور عليها قبل سنة‪ 1687‬ميلدية في كنيسة في‬
‫مدينة تورين اليطالية ويبلغ طولها‪ 4‬أمتار و‪ 36‬سنتيمترا وعرضها متر و‪ 10‬سنتيمترات‪ .‬ويؤكد العلماء‬
‫أن هذه القطعة هي التي تم لف جسد المسيح فيها بعد صلبه‪ ,‬ومن ثم تبقت وعليها آثار من دمه‪ ,‬وأن كل ما‬
‫يحتاجونمه عينمة ممن هذا الدم لخمذ الحاممض النووي منمه واسمتنساخ المسميح ‪ ,‬بمل اسمتنساخ مسميح لكمل ممن‬
‫يريم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممد‬
‫وأكد علماء هذه الطائفة عبر صفحاتهم التي بثوها علي النترنت‪ ,‬أن كل ما يحتاجونه الن هو فتاة عذراء‬

‫تتمبرع بأن تكون أمما للمسميح الذي يسمتنسخونه‪ ,‬ولتقدم للبشريمة بعمد ذلك أكمبر هديمة سمتعرفها منمذ أن مات‬
‫المسم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممميح‬
‫قبل أن نخوض في تفاصيل استنساخ المسيح ‪ ,‬تعالوا بنا نستعرض وجهة نظرهم الجهنمية في استنساخه‬
‫وفائدة تعجيمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل عودة المسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممميح‬
‫نعجة الرب‬
‫‪..‬بدأت هذه الطائفة صفحاتها بكلمات بسيطة ومقنعة‪ ,‬فتحت عنوان المسيحيون من أجل استنساخ المسيح ‪.‬‬
‫بدأوا خطابهم الموجه لكل المسيحيين‪ ,‬بل لكل أصحاب الديانات قائلين‪ :‬أصدقاؤنا العزاء نحن نعيش عالم‬
‫الرذائل المليء بالخطايا والذنوب‪ ,‬التي تراها في كل مكان في العالم‪ ,‬والتي يمكنك رؤيتها من خلل الحروب‬
‫والمجاعات والفقمر والعنمف والفسماد الحكوممي والدعارة التمي تعرضهما القنوات التليفزيونيمة‪ ,‬وغيمر ذلك ممن‬
‫أوجمممممممممه الفسممممممممماد التمممممممممي بثهممممممممما الشيطان فمممممممممي قلوب البشمممممممممر واسمممممممممتحوذ عليهمممممممممم‬
‫وقمد آن الوان لتخليمص العالم ممن شروره عمن طريمق التقدم العلممي فمي مجال السمتنساخ عمن طريمق أخمذ‬
‫عينممة مممن الحامممض النووي الموجود للمسمميح علي قطعممة القماش‪ .‬ويحذر العلماء أي شخممص يأخممذ هذا‬
‫المشروع علي محممممل العبمممث أو الخيال العلممممي‪ ,‬حتمممي ل تصممميبه لعنات الرب‪ ,‬لنهمممم أيضممما قادرون علي‬
‫اسمتنساخه بالفعمل‪ ,‬ولك أن تتخيمل مم حسمب قول العلماء مم إذا تمم اسمتنساخ مسميح لكمل بيمت‪ ,‬بالطبمع سمتعم‬
‫الفضيلة‪ ,‬وسميعرف كمل ممن لديمه سمؤال الجابمة عنمه ممن خلل طرحمه علي مسميحه فمي بيتمه الذي يعرف كمل‬
‫شيء‬
‫وعلي طريقممة اسممتنساخ النعجممة دوللي‪ ,‬التممي يطلق عليهمما علماء هذا المشروع نعجممة الرب فسمموف يتممم‬
‫اسمتخلص الحاممض النووي ممن آثار الدم الموجودة علي قطعمة القماش المسمماة بمم قطعمة القماش المبللة‬
‫بالعرق المقدس‪ ,‬أو أنتمو سموداريو وتخصميبه ببويضات أنثمي ممن خلل عمليمة تعرف بمم النقمل النووي ثمم يتمم‬
‫بعد ذلك زرع البويضة المحيطة بالحامض النووي داخل رحم الفتاة التي يشترط أن تكون عذراء حتي تكون‬
‫حاملة لحدي صمممممممممممممممممممممممممممممممممممفات السممممممممممممممممممممممممممممممممممميدة مريمممممممممممممممممممممممممممممممممممم العذراء‬
‫وعنممد إتمام كممل الشروط اللزمممة للسممتنساخ التممي يؤكممد العلماء توافرهمما فسمموف يكون مولد المسمميح‬
‫المسمتنسخ في‪ 25‬ديسممبر‪ ,2001‬لكمي يأتمي ميلده فمي الوقمت الذي يحتفمل فيمه المسميحيون الغربيون بعيمد‬
‫ميلد السيد المسيح ‪ ,‬ويحتفل المسيحيون الشرقيون بعيد الميلد في‪ 7‬يناير‬
‫ويؤكد العلماء العاملون في هذاالمشروع أنه ليس لديهم أدني شك في التوصل إلي استنساخ المسيح ‪ ,‬مادام‬
‫كثيمر ممن الكنائس الموجودة فمي كمل أنحاء العالم بهما آثار ممن جسمد المسميح ‪ ,‬وهمم حاليما يجرون التجارب‪,‬‬
‫وكلهم أمل أن يتم هذا المشروع حسب تخطيطهم الذي سيخدم العالم‪ ,‬ويضع نهاية للمه وشروره‬
‫المسيح بشر بالستنساخ‬
‫وتعتقمد هذه الطائفمة أنمه ليوجمد مانع أخلقمي ول ديني يعوق مشروع عودة المسميح عن طريق السمتنساخ‪,‬‬
‫بمل إن اسمتنساخ المسميح أصمبح أمرا واجبما دينيما‪ ,‬فمي ظمل التقدم العلممي الذي يشهده العالم‪ ,‬هذا السمتنساخ‬
‫الذي تمم ممن قبمل للنعجمة دوللي مم نعجمة الرب مم وقمد حمث ال فمي كتابمه المقدس للسميد المسميح الناس علي‬
‫التفكير واستخدام عقولها في إسعاد البشرية بالتقدم في جميع مجالت الحياة خاصة العلمية‪ ,‬لذا فالستنساخ‬
‫ليمس حرامما‪ ,‬لنمه نتيجمة لمما حمث ال عليمه ممن التفكيمر والبحمث‪ ,‬واسمتنساخ المسميح أممر واجمب فمي الوقمت‬
‫الحالي للحد من معاناة البشرية‪ ,‬ولتقريب مسافة انتظار عودة المسيح‬
‫ممكن‪ ..‬ولكن؟‬
‫‪.‬وتسمتمر الطائفمة فمي التبشيمر والترويمج لمشروعهما علي صمفحات النترنمت‪ ,‬مؤيدة وجهمة نظرهما بتأويمل‬
‫بعض آيات النجيل‪ ,‬لتصور للبشرية أن النجيل يحض علي استنساخ السيد المسيح عليه السلم‪ ,‬وما تقوله‬
‫الطائفممة وممما تدعممو إليممه‪ ,‬مرفوض بالطبممع مممن الوهلة الولي‪ ,‬لكنممه أيضمما مثيممر للجدل والتفكيممر الممتزج‬
‫بالدهشمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة والشعور بأن العبمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممث بلغ مداه علي هذه الرض‬
‫ورغم كل هذا العبث‪ ,‬إل أننا نستطيع أن ننحيه جانبا‪ ,‬فمن المدهش أن هناك من يسأل ويستفسر في مصر‬
‫عن هذه الجماعة‪ ,‬لدرجة أن صبيا مسلما لم يبلغ السادسة عشرة يتابع الجديد علي هذا الموقع يوميا ويريد‬
‫أن يعرف رأي الكنيسمة المصمرية فمي هذا التجاه‪ ,‬كمما أن فتاة مسميحية مصمرية أرسملت للطائفمة أكثمر ممن‬

‫رسمالة تعمبر فيهما عمن رفضهما لهذه الفكرة‪ ,‬إذن فهناك جدل قائم يسمترعي انتباه الجيال الجديدة‪ ,‬خاصمة ممن‬
‫متصفحي النترنت‪ ,‬وإذا كان هناك من يستطيع أن يدرك‪ ,‬فإن الدراك صار موهبة نادرة في زماننا هذا‪.‬‬
‫وممن أسمس قيمم الدراك أل نهممل مناقشمة مثمل هذه الدعاوي التمي تصمل إلي الجميمع‪ ,‬وأن نفندهما فمي حينهما‪,‬‬
‫وقد يكون من المناسب أن نبدأ المناقشة من خلل وجهة النظر العلمية‬
‫ونبدأ مممع د‪ .‬أميمممة خفاجممي مم مدرس الهندسممة الوراثيممة جامعممة قناة السممويس مم وهممي تقول‪ :‬إن الحامممض‬
‫النووي‬
‫‪DNA‬‬
‫التي تزعم هذه الجماعة أنها ستنسخ من خلله السيد المسيح ‪ ,‬أن الحامض هو المادة الوراثية المسئولة‬
‫عمن صمفات وسملوك وتكويمن الكائن الحمي‪ ,‬ولكمي نقوم بالسمتنساخ ممن خللهما‪ ,‬يجمب أن تكون هذه المادة‬
‫محتفظة بصورتها وخصائصها جيدا‪ ,‬وأل تكون مصابة بأي تلف أو عطب‪ ,‬ولذلك قد يكون من السهل نسبيا‬
‫السمتنساخ ممن العظام لن المادة العكسمية حول العظام تعممل وحول الخليما الداخلة فمي تكويمن العظام علي‬
‫حفمظ المادة الوراثيمة ممن التلف‪ ,‬وإن كان ذلك يحدث ممع مرور السمنين‪ ,‬فيصميبها التلف والعطمب‪ ,‬وبالتالي‬
‫تسمتحيل إمكانيمة اسمتنساخ نفمس الكائن بنفمس صمفاته‪ ,‬لكمن قمد يحدث ممع التطور والتقدم العلممي أن تتوافمر‬
‫لدينمما القدرة علي اكتشاف أي عطممب أو تلف فممي المادة الوراثيممة‪ ,‬ثممم إصمملحه وإعادة المادة الوراثيممة إلي‬
‫صورتها الصلية‪ ,‬ومن ثم القدرة علي الستنساخ الكامل‬
‫لكن المادة الوراثية التي يمكن أن نجدها في الدم‪ ,‬تحمل شكا كبيرا بأنها قد تكون سليمة تماما‪ ,‬ولم يصبها‬
‫أي عطب أو تلف‪ ,‬ومن ثم إمكانية التعبير بصورة دقيقة أو مضبوطة عن الكائن الذي سيحملها‪ ,‬وهذه أول‬
‫مشكلة وأهم عقبة في سبيل تحقيق استنساخ المسيح ‪ ,‬علي افتراض أن ذلك ممكن من الصل‬
‫والنقطمة الهمم ممن ذلك أنمه لو فرض وتمم اسمتخلص الحاممض النووي‪ ,‬المادة الوراثيمة بصمورة صمحيحة‬
‫ودقيقة من دم السيدالمسيح م أكرر لو فرض جدل م وتم زرعها في نواة خلية رحم أنثي‪ ,‬فإن الكائن الجديد‬
‫المسمتنسخ لن يعمبر بصمورة صمحيحة عمن الصمل‪ ,‬بمل إنمه قمد يأتمي مناقضما تمامما‪ ,‬فالمادة الوراثيمة حتمي لو‬
‫كانت دقيقة وسليمة تماما‪ ,‬ل تعبر عن نفسها بمفردها‪ ,‬فلبد من تدخل الظروف الخارجية والبيئة والتربية‬
‫والمناخ‪ ,‬إلي آخمر كمل تلك الظروف‪ ,‬وهذه همي أهمم نقطمة بالفعمل‪ ,‬فربمما يسمتطيعون اسمتنساخ صمورة جسمدية‬
‫للسيد المسيح ‪ ,‬لكن من المستحيل أن يحمل نفس صفاته‪ ,‬بسبب تغير العوامل الخارجية‪ ,‬وهذا ينطبق علي‬
‫أيمممممممممممة عمليمممممممممممة اسمممممممممممتنساخ بشري‪ ,‬إذن فهمممممممممممي عمليمممممممممممة مسمممممممممممتحيلة علميممممممممممما‬
‫وهو نفس ما تؤكده د‪ .‬سامية التمتامي م أستاذة الوراثة البشرية م التي تري أنهم سوف يستنسخون المسيخ‬
‫الدجال وليس المسيح عليه السلم‪ ,‬لن الكائن الذي سيتم استنساخه م أي كائن م لن يحمل الصفات الروحية‬
‫للنسمانية للمسميح‪ ,‬حتمي لو حممل صمورته البشريمة المعروفمة‪ ,‬فممن ذا الذي يسمتطيع أن يصمل إلي تركيبمة‬
‫الروح التي يحملها رسول عظيم مثل المسيح ‪ ,‬ونقطة أخري‪ ,‬فإن الستنساخ في الصل يتم من خليا حية‬
‫قادرة علي النقسام‪ ,‬وليس من خليا ميتة‪ ,‬ومن ثم أستبعد تماما حدوث مثل هذا الستنساخ‪ ,‬لن الم‪DNA‬‬
‫قديمممم جدا‪ ,‬والكثمممر دللة علي ذلك أن عمليات محاولة اسمممتنساخ قدماء المصمممريين ممممن الذيمممن تتوافمممر‬
‫مومياءاتهم فاشلة تماما‪ ,‬رغم توافر الجسد‬

‫أين البصمة الوراثية للمسيح‬
‫وفمي نفمس السمياق يؤكمد د‪ .‬عبدالهادي مصمباح مم أسمتاذ المناعمة والتحاليمل مم أن السمتنساخ الذي صمار واقعما‬
‫علميا حقيقيا يقوم أساسا علي أخذ الحامض النووي من خلية جسدية حية يكون فيها شريط الجينوم واضحا‬
‫وكامل بعد برمجته وإدخاله في بويضة داخل رحم امرأة‪ ,‬فلم يتم حتي إجراء تجربة علمية عليه حتي الن‪.‬‬
‫وهناك مما همو أهمم‪ ,‬فممن ذا الذي يضممن أن الدم الذي سميستخدم همو دم السميد المسميح عيسمي عليمه السملم‪,‬‬
‫وأن الشخص الذي سيتم استنساخه هو المسيح ‪ ,‬باختصار لكي نتحقق من ذلك‪ ,‬لبد أن يكون لدينا‪ ,‬بصمة‬
‫وراثية جينية للسيد المسيح ‪ ,‬لكي نطابق عليها البصمة الوراثية للشخص الذي سيتم استنساخه‪ ,‬فالبصمة‬
‫الوراثيمة القديممة والحقيقيمة للسميد المسميح همي التمي سمتحكم أول وأخيرا علي المسمتنسخ‪ ,‬وفمي الحقيقمة ل‬
‫توجمد بصممة وراثيمة حقيقيمة للسميد المسميح ‪ ,‬وممن ثمم ل يمكمن المطابقمة وممن ثمم التأكد‪.‬إضافمة إلي ذلك فإن‬
‫الناحيمة النظريمة للسمتنساخ تؤكمد أن وجود الحاممض النووي وتحليله ل يعنمي بالضرورة اسمتنساخ صماحبه‪,‬‬
‫بسبب أن الصفات الوراثية لن تكون موجودة بأكملها‬
‫لكن السيد المسيح ‪ ..‬في السماء‬
‫هكذا جاء الرأي العلممي ليهدم نظريمة جماعمة العاملون علي عودة المسميح ممن أسماسها وعلي افتراض أنهمم‬
‫حقيقمة حصملوا علي الحاممض النووي ممن دم السميدالمسيح‪ ,‬لكمن همل سميترك ال عمز وجمل دم رسموله السميد‬
‫المسميح هكذا؟ وهمل يسممح لحمد ممن البشمر بأن يقترب ممن أجسماد النمبياء‪ ,‬ليعبمث بهما كمما يريمد‪ ,‬معاذ ال‬
‫سبحانه وتعالي‪ ,‬إن هذا إل غرور وصلف وجهل كما يقول الب بسنتي‪ ,‬وهو يتساءل في سخرية ومرارة إذا‬
‫كان استنساخهم لحيوان أو غيره‪ ,‬غير آمن‪ ,‬وغير مؤكد‪ ,‬فكيف يصل بهم الغرور والجهل أن يمس شخص‬
‫السميد المسميح ‪ ,‬وهمو مما همو لدي البشريمة جميعما مسملميها ومسميحييها مم حتمي اليهود مم إننما نرفمض مجرد‬
‫اسمتنساخ إنسمان عادي‪ ,‬لن النسمان ليمس مجرد كائن حمي حيوانمي فقمط‪ ,‬إنمما له روح خالدة‪ ,‬والروح عطيمة‬
‫من ال‪ ,‬فكيف يجرأون ويقولون إنهم سوف يستنسخون حتي مجرد إنسان‪ ,‬ثم كيف يصلون للسيد المسيح ‪,‬‬
‫إن السملم يعلمنما أن السميدة مريمم العذراء همي أطهمر نسماء العالميمن‪ ,‬وفمي الحديمث النبوي‪ :‬مما ممن مولود‬
‫امرأة إل ونخسمه الشيطان فمي جنمبيه عنمد ولدتمه إل المسميح فكيمف يمكمن أن يصملوا للطاهمر المطهر‪.‬أمما‬
‫المجيمء الثانمي للسميد المسميح وعودتمه‪ ,‬فهمو أممر خاص بمه بالتدبيمر اللهمي الخاص بالخليقمة‪ ,‬لن المسميح‬
‫سيأتي ليدين الجميع كما نري في المسيحية‪ ,‬أما في السلم‪ ,‬فإن الحديث النبوي يقول لتقوم الساعة حتي‬
‫ينزل فيكم المسيح عيسي بن مريم حكما مقسطا‪ ,‬والكل يعلم مركز المسيح في المسيحية والسلم‪ ,‬وتوقيت‬
‫مجيئه مرتبط بالرادة اللهية‪ .‬ول يمكن لحد من بني البشر أن يتدخل فيه‪ ,‬يا بني‪ ..‬قل لولدنا الصبي ولكل‬
‫الناس أن هذا جهمل وغرور وصملف ل يؤدي إلي شيء‪.‬ويندهمش أبونما صمليب متمي قليل‪ ,‬ثمم يتسماءل‪ :‬أيوجمد‬
‫مثل هذا العبث علي الرض؟ ثم يؤكد في قوة‪ ,‬ل يمكن أبدا أن يتم استنساخ أي رسول من رسل ال‪ ,‬ل يمكن‬
‫استنساخ السيد المسيح ‪ ,‬لنه صلب‪ ,‬وقبر ثم قام من بين الموات وصعد إلي السماء‪ ,‬إذن فأين جسده؟ إن‬
‫جسممده لم يممر الفسمماد‪ ,‬ولم يبممق علي الرض‪ ,‬حتممي جسممد السمميدة العذراء‪ ,‬صممعد إلي السممماء ولم يظممل علي‬
‫الرض‪.‬السمتنساخ فمي اسمتحالة‪ ,‬ثمم إن دم السميد المسميح مقدس ول يمكمن المسماس بمه ولو اقترب منمه أي‬
‫إنسان فلبد أن يحترق بالقوة الكامنة فيه‪.‬هم يابني ينظرون إلي المر من ناحية أرضية مادية‪ ,‬وينسون أن‬
‫هناك أمورا سممماوية ل يجوز المسمماس بهمما‪ ,‬وإذا كان ال أعطممي للنسممان موهبممة العلم‪ ,‬فل يجوز أن تنقلب‬
‫هذه الموهبة علي ال نفسه‪ ,‬وليس صحيحا ما يدعونه أنهم يفعلون ذلك من أجل الخير ومقاومة الشر‪ ,‬فإن‬
‫ذلك ل يحتاج إلي استنساخ نبي‪ ,‬إنما نحتاج فقط اتباع التعاليم السماوية‪.‬يا بني إن ال يحفظ أجساد الرسل‬
‫والنممممممممممممممممممممممممممبياء‪ ,‬ولن يسمممممممممممممممممممممممممممح لحممممممممممممممممممممممممممد بالقتراب منهمممممممممممممممممممممممممما‪.‬‬
‫الموضوع نقل عن التايمز ‪ ...‬وتعليق صحيفة الهرام المصريه (( بتصرف ))؟‬
‫لماذا ليخرج الدجال الن ‪.......‬؟؟‬
‫لقممد اخطمما المسمميخ الدجال فممي دراسممة الفترات الزمنيممة ليحدد سمماعة الصممفر لمكانيممة الخروج علنيممة ؟؟‬
‫انمه تجاوز مرحلة التحضيمر والتحقيمق لكنمه يما للضلل والعجمز ليقدر على الخروج وذلك لن السمتبصار او‬
‫الحدس برغم وجوده لم يكن ليصل الذروة وهو يهودي ان الذروة في سبر اغوار اسرار ال في كونه وهذه‬
‫ليست ال للمسلم فقط ان اتقى ال ‪...‬قال تعالى ( واتقوا ال ويعلمكم ال ) ‪...‬؟؟‬

‫ولن تفكير المسيخ الدجال وصل الى بدايات خاطئة اصبح يسير في طريق ل يستطيع الخروج منه بسهولة‬
‫برغمم دابمه ونشاطمة النتاجمي بمل والبداعمي ‪ ...‬ممع ملحظمة ان هناك فارقما بيمن وجود السمتبصار وامكانيتمه‬
‫وهممو مايتمتممع بممه المسمميخ الدجال كممما ابدع فممي البرتوكولت وبيممن حدة البصمميرة ‪ ..‬وهممو ماليملكممة على‬
‫الطلق ثمم الفارق بيمن كمل ذلك وبيمن ممن يعلممه ال ممن لدنمه علمما ويفتمح له ابواب المداد والتاييمد والفهمم‬
‫وهو مالن يملكه ابدا ‪ ....‬وسيملكه غيره من امة ( لاله ال ال محمد رسول ال ) ‪............‬؟؟ وهو على اية‬
‫حال مازال ينتظر الظروف التي يمكنه فيها ‪ ...‬ومن خلل عالم ملئ بالطموح والغرور والخوف والنانية ‪...‬‬
‫ان يحقق فرصة الظروف علنية والتي لن يضيعها‬
‫قال دان شمرون فمي احدى خطبمة امام الخريجيمن الجدد لحدى الكليات العسمكرية بتمل ابيمب (( اننما ندعمو الى‬
‫السلم وان العنت ليجلب سوى العنت وليؤدي ال الى الحرب ‪ ..‬وان سنة ‪ 2000‬م وما بعدها سوف تشهد‬
‫نشوء قيادة جديدة ‪ < ...‬وهو يقصد ملكهم المنتظر الدجال > ليبني الهيكل ))؟‬
‫الحقيقمة هنما ان كمل ماصمرح بمه دان شمرون مبنمي على معلومات اكيدة ممن رجال المسميخ الدجال بالكنيسمت‬
‫السرائيلي او مستنبطا من وثايق سرية لنبؤات حقيقية بالتوارة ( المخبأة ) ؟‬
‫ونتانياهمو ‪ ...‬الذي يعنمى اسممة بالعربيمة هبمة ال ‪ ...‬وباراك ‪...‬وشارون ‪ ...‬عملوا ويعملون بداب ‪ ..‬لشعال‬
‫المنطقمة ‪ ...‬وليعلم الجميمع ان عام بناء الهيكمل همو بدايمة شرارة لن تنطفمئ البعمد دك اسمرائيل ‪ ...‬ليجتممع‬
‫اليهود في خلة من الرض كا اقلية لاكثر ولاقل ‪ ..‬ليشهد سنة من السنوات القريبة خروج ( قاهر المسيخ‬
‫الدجال ) قبممل ان يعلن الدجال عممن نفسممه ليجممد الدجال نفسممه فممي ورطممة لبممد معهمما ان يعيممد كممل الحسممابات‬
‫‪.....‬؟؟؟؟‬
‫ولنعلم ونتيقن كل ماسبق لبد ان نعود الى الشارات النبوية الدالة على اقتراب موعد الدجال ‪.....‬؟؟‬
‫جاء فمي كتاب الحاوي للسميوطي (( ماكان منمذ كانمت الدنيما رأس مائة سمنة الكان عنمد راس المائة امرا فاذا‬
‫كان رأس مائة خرج الدجال ))؟‬
‫ومن الشارات النبوية على اقتراب موعد الدجال لعنة ال ‪:‬؟‬
‫اول ‪ :‬نسيانه وعدم ذكره‬
‫جاء في كنز العمال للمتقي مما رواه النسائي يقول النبي صلى ال عليه وسلم‬
‫ب(( ليخرج الدجال حتى يذهل الناس عن ذكره وحتى يترك الئمة ذكره على المنابر ))؟‬
‫والغريب في المر ان هذا الذهول عن ذكر الرجل والستعاذة بال من فتنه وان كان متوقعا من العامة فانه‬
‫من النبؤة المحمديه ‪ ...‬ان اكثر المتخصصين في الدراسات السلمية وكذلك اكثرية من العلماء والمفكرين‬
‫بل ان الئمة على المنابر في غفلة عن تنبية الناس ويمارسون الن الزهد الفكري في هذه المسالة وبينهم‬
‫ادوات العمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل ولكنهممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم يركمونهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫‪.‬واننى اسالكم بال هل سمعتم امام وخطيب جمعة يتكلم عنه ‪....‬؟؟؟ اننى من خلل استطلع اجريته وشمل‬
‫مايقارب المائة شخمص ممن عدة بلد ‪ ..‬لم تكمن المحصملة سموى ‪ %6‬مممن اجابوا انهمم سممعوه فمي خطبمة‬
‫جمعة وخلل سنوات بمعنى ليس خلل عام واحد ‪.......‬؟؟‬
‫وبرغم الكم الهائل من الوثائق المحمدية والشارات الكريمة بل والمعطيات المحددة النه يزداد الطلق بين‬
‫الحفظ والمتابعة والقراة والفكر والبحث والتحقيق ‪ ....‬باستثناء بعض الكتب التجارية الناقلة دون شرح او‬
‫تفسمير او تحليمل سموى ذكمر بعمض المعانمى اللغويمة ممما ليلهمم الفكمر وليشحمذ عقل ولينبمه غافل ‪ ...‬الفيمما‬
‫ندر ‪.....‬؟؟؟؟‬
‫وهذه الغفلة الممتدة قائمة‪ ...‬بينما ليزال صوت سيدنا محمد وسيد الكائنات والكوان عليه الصلة والسلم‬
‫يدوي فمي سممع ابناء ادم والزمان قائل (( مابيمن خلق السماعة فتنمة اكمبر ممن الدجال )) ومما رواه ابمو هريرة‬
‫رضى ال عنة ان الرسول الكريم قال (( ثلث اذا خرجن لم ينفع نفسا ايمانها لم تكن امنت من قبل او كسبت‬
‫في ايمانها خير ‪ :‬الدجال والدابة وطلوع الشمس من مغربها ))؟‬
‫ولى ملحظة مهمه اود ان اشير اليها وهى ان المهدي يخرج قبل الدجال ‪...‬؟؟‬
‫ولول ان المر خطير ماقدم لنا النبي الكريم السوة الحسنة فيه بدوام الستعاذة منه بعد كل تشهد اخير وقبل‬
‫السملم فمي الصملة ‪..........‬بمل كان يعلمهمم ذلك كمما يعلمهمم السمورة ممن القران كمما جاء فمي صمحيح مسملم‬
‫بروايممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة ابممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممن عباس ‪...‬‬

‫وفممي عقممد العلمممة السممفاريني المتوفممي سممنة ‪1188‬همم فممي شرح منظومتممه فممي العقيدة ( لوامممع السممرار‬
‫البهيم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة ) يقول مايلي‬
‫مماينبغي لكل عالم ان يبث احاديث الدجال بين الولد والنساء والرجال ‪ ...‬وقال ابن ماجة في سننه بعد ما‬
‫روى حديممث ابممى امامممة الباهلى وفيممة اوصمماف الدجال واحواله واعماله ( وسممبق وذكرتممه ) يقول سمممعت‬
‫الطنافسى يقول ‪ :‬سممعت المحاربمي يقول ‪ :‬ينبغي ان يدفمع هذا الحديث الى المؤدب حتى يعلمه الصبيان في‬
‫الكتاب ‪ ..‬ولم يكمن عجبما ان يذهمب ابمن حزم الظاهري الى فرضيمة ذكمر حديمث التعوذ بعمد الفراغ ممن التشهمد‬
‫اخذ بظاهر حديث ابى هريرة رضى ال عنه الذى رواه مسلم (( اذا تشهد احدكم فليستعذ بال من اربع يقول‬
‫‪ :‬اللهمم انمي اعوذ بمك ممن عذاب جهنمم وممن عذاب القمبر وممن فتنمة المحيما والممات وممن شمر فتنمة المسميح‬
‫الدجال ))؟‬
‫ثانيا‪ :‬السنين الخداعة‬
‫جاء فمي صمحيح مسملم والحاكمم والطمبراني ان الرسمول صملى ال عليمة وسملم يقول ( ان امام الدجال سمنين‬
‫خداعمة يكذب فيهما الصمادق ويصمدق فيهما الكاذب ويخون فيهما الميمن ويؤتممن الخائن ويتكلم فيهما الرويبضمة‬
‫قالوا ومالرويبضة يارسول ال ؟ قال التافة يتكلم في شئون العامة )؟‬
‫نعمم ياسميدي يارسمول ال ان امام الدجال سمنين خداعمة ‪ ..‬فممن يرصمد ‪ ..‬وممن يترقمب ‪ ..‬وينبمه الغافليمن ؟؟‬
‫ل* انهمما سممنين مممن الخلل ولدت النحدار الحضاري للمممة السمملمية ‪ ...‬سممنين ازمممة اسممتنزاف حضاري‬
‫اسملمي ‪ ..‬لجيال اممة اسملمية فرضمت عليهما اغلل التحجيمم والتضليمل والتعميمة ‪ ..‬وقلعمت الثمار وصموحت‬
‫الغصان ‪ ........‬لكن الجذور لتموت والحق ليموت‬
‫ل* لكن وبكل اسف نبتت اجيال ظنت العدو صديقا ونسجت في الباطل امل اوهن من خيوط العنكبوت ‪ .‬ليس‬
‫ادل مماتشهدة الساحة من احداث فقد كان تنصيب بوش البن يشكل ابتهاجا يستحق الحتفال به ‪...‬؟؟ عجبا‬
‫ل* ان امام الدجال سمنين خداعمة ‪ ...‬اثاروا فيهما غرائز المسملمين تجاه قوميات تؤدي الى تفسمخ الذات ‪ ..‬لم‬
‫يعرفوهممما كنظريمممة سمممياسية او حتمممى كشعور شعمممبي لمدة ‪ 1300‬عام حكموا فيهممما العالم وانشاوا دول‬
‫واممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممبراطوريات على الحمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممق وللحمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممق‬
‫ل* انهما سمنين اسمتسلم ذهنمي لحملت المسمخ الفكريمة والسميطرة الوجدانيمة والنتماء العاطفمي ‪ ..‬لضللت‬
‫واوهام ونعرات ‪ ..‬سمنين تسمتباح فيهما اقدار الرجال وتنتصمر الخيانمة وتضمحمل المانمة ويصمبح المعروف‬
‫منكرا والمنكر معروفا ‪ ...‬سنين تلتوى فيها المفاهيم الدينية ‪ ...‬وتساق معانيها الى جهات معاكسة تماما لما‬
‫اراده ال‬
‫ل* انها سنين من الميوعة والتخنث والنحطاط الخلقي وتهتك المراة وشيوع الرذائل بشتى صور خبثها‬
‫ل* سمنين يعزل فيهما القانون السملمي ويحمل محله قوانيمن لتينيمة ونابوليونيمة وماركسمية مرقعمة مشكلة‬
‫بلهويمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممة محددة كملبمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممس المهرج‬
‫ل* سمنين تصمبح فيهما الممثلة همى القدوة لبنات المسملمين ‪ ...‬ولعمب الكرة همو البطمل الحقيقمي الذي يحقمق‬
‫المجاد والحلم‬
‫ل* سمنين يرتقمي فيهما كثيمر ممن انصماف الرجال واشباة الرجال ويتولون بعمض المقاعمد الحسماسة للرادة‬
‫والقيادة وتتحول الحقائق الى معميات وطلسممم ‪ ...‬ويقول مممن لوزن له عندال بضغمممط ممممن جهات خفيمممة‬
‫وبعيدة تتحدى ارادة الشعوب في كثير من بلد السلم ( ان الشريعة السلمية لفائدة منها ولدور لها في‬
‫اصلح المجتمع بل المهم هو المرؤة والخلق ‪ ...... )..‬ثم لنجد لمرؤة ولاخلق ‪ ...‬انهم الرويبضة‬
‫ل* سنين الزور والطلت الملونه والمفاهيم المعسولة بلهدف ‪ ...‬ولغاية سوى تعبيد الطريق لملك الضلل‬
‫المسميخ الدجال ‪ ...‬الذي ياتمي المخدوعيمن والضاليمن والمضليمن بمما يلئمهمم ‪ (..‬الزور يلبمس ثوب الحمق ) ؟‬
‫ل* سمنين يعيمش فيهما المرء المانمى فقمط كاسماطير فوق التحقمق ‪ ...‬ويحفمظ نظريات وعلومما ذات قوانيمن‬
‫ومفاهيممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم خارج السمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممميطرة عليهمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫ل* سمنين العجمز الذي يعكمس نفسمه فمي ابسمط الشياء واكثرهما تعقيدا ‪ ...‬امما البسمط فهمو عدم القدرة على‬
‫السميطرة على الرض وامما العقمد فهمو عدم القدرة على حمايمة الذات ممن التحول الى موضوع حيوي لممن‬
‫الغيم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممر‬
‫ل* سمنين يعيمش فيهما المسملم موقمف السمير المحبوس فمي قاعمة بالف المرايما يصمطدم هنما وهناك بما يظنمة‬

‫بابممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما او طريقمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممما‬
‫ل* سمنين ممن القاعات السمحرية للجوبمة الخاطئة على معضلت البشريمة والسمئلة الكثمر خطما ممن البشمر‬
‫فالمسميخ الدجال عليمة لعنمة ال مسمخ يملك وجوه القوة مؤقتما ‪ ..‬فهمو وجمه للقوة العسمكرية الغاشممة وهمو‬
‫وجه للقوة القتصادية الظالمة ‪ ..‬وهووجه لقوة المعرفة بالسحر ‪ ..‬وهو بوجوهه المتعددة يريد اذلل العالم‬
‫كله لليهود ‪ ..‬وبخاصممة اذلل المسمملمين وقهممر عقولهممم بفكرة انهممم ضعفاء فقراء جهلء ‪ ..‬وليمكممن ان‬
‫ينجيهم من طوفان القوة الجارف سوى نفس سفينة القوى المتعملق الذي يوهم الجميع بانه المنقذ الوحيد‬
‫فليهتممم المسمملم البممما اهتممم بممه اليهود قديمما وحديثمما عندمما يضعفون وهمو الحياة ‪ ..‬اي حياة ‪ ...‬ولوكانمت‬
‫بالطبقات السفلي ‪ ..‬طبقات الخدم والسرى‬
‫قال تعالى ( ولتجدنهممم احرص الناس على حياة ومممن الذيممن اشركوا يود احدهممم لو يعمممر الف سممنة وماهممو‬
‫بمزحزحة من العذاب ان يعمر )؟‬
‫وتخرجت اجيال ليهمها سوى الحياة ‪ ..‬تمزق القرآن في صدرها ‪ ..‬واخرى لم تصل انوار القرآن الى قلوبها‬
‫ول الى عقلهممما ‪ ..‬اجيال مفتونمممة بالممثليمممن والممثلت ‪..‬ومثلهمممم العلى المطربون والمطربات ‪.‬وحبهمممم‬
‫الكبرالتفاهة ‪ ....‬والغيبة والنميمة فاكهتهم ‪ ...‬واجيال تعلم علم اليقين ان رقيها هو الخذ بنصيب من العلوم‬
‫الحديثة ( يعلمون ظاهرا من الحياة الدنيا وهم عن الخرة غافلون ) ‪ ...‬واجيال مفتونة بالعنصر الري تعتقد‬
‫فمي ذاتيتمه وانمه مبدع وذو عقليمة علميمة لنمه اري ‪ ..‬يختلف عمن العنصمر السمامي صماحب العقمل المتخلف‬
‫والخرافمي ‪ ..‬المؤممن بخرافات اسممها الجنمة والنار ونعيمم او عذاب القمبر ‪ ...‬واجيال ترى ان السمر فمي التقدم‬
‫هو اللحاد والعلمانية ‪ ..‬واجيال ترى انهم عظماء لمجرد انهم ركبوا السيارات المستوردة وارتدوا الملبس‬
‫المسمتوردة وحشوا عقولهمم بالغثاء المسمتورد ومما احله ممع شراب الكوكاكول وانواع الخمور ممع رقصمات‬
‫الديسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممكو وغيممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممر الديسممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممكو‬
‫‪.‬ان امام الدجال سنين خادعات ‪ ..........‬من عمليات النهيار المتواصلة في العقيدة السلمية ‪ ...‬في الثقافة‬
‫والقيمم والسملوكيات ‪ ..‬حتمى فمي نظمم النتاج ‪ ...‬وتهميمش العنصمر البشري الى الحمد الدنمي ممع اعل قيممة‬
‫الشعارات والدعات التمى حولت السماحة العربيمة والسملمية الى مشهمد ممن مشاهمد افلم الكارتون ‪ ....‬ففمي‬
‫الوقت الذي يزداد فية تصحر الرض العربية الزراعية ‪ ...‬ويبحث عن مخابئ النمل لسد جوعهم ‪ ..‬وتعجز‬
‫هياكل التعليم عن استيعاب مليين الحياء الجدد ‪ ..‬ويظل النسان العربي المسلم حيا بالمصادفة لنه مازال‬
‫قادرا على دفع ثمن ماياكلة من بترول وليفقة ابسط ابجديات التعامل معه ‪ .‬وفي بعضها الخر على السكوت‬
‫على تاجير الراضي واثقال الوطن بالقروض ‪ .......‬هنالك تعجز الف الندوات والكتب ونظريات التقنن عن‬
‫مساعدته بحد ادنى كابن آدم في تلمس طريقه وليس في معرفته كحد اعلى ‪ ...‬مع ان القران الكريم ينادي‬
‫هلموا الى ‪ ....‬فالمجممد كله والسممؤدد كله والسمميادة كلهمما فيممة ‪ ..‬بممل حممل المشاكممل كلهمما وجماع العلوم كلهمما‬
‫‪ . !!...........‬انها حضارتنا اليوم وسنينا التى نعيشها ‪....‬؟؟‬
‫ثالثا ظهور النجم ذي الذنب‬
‫وهوعلمة تسبق ظهور قاهر المسيخ الدجال الذي يتاهب الن لسبق الدجال في الظهور ولكن لعلء كلمة‬
‫ال‬
‫ففمي اشارة نبويمة كريممة فمي روايمة عمن نعيمم بمن حماد (( ‪ ...‬يخرج نجمم له ذنمب يضمئ ‪ ... ))..‬وهذا النجمم‬
‫ليس النجم الشهير بنسبة اسمه الى العالم الفلكي الذي اكتشفه ادموند هالي وهذا المذنب يقترب من الرض‬
‫كل ‪76‬عام والغربيون يسمون هذا النجم عميل الشيطان تشاوما به ‪ ..‬لنه ارتبط بسقوط القسطنطينه في يد‬
‫المسمملمين عام ‪1456‬م وان كان قممد ظهممر هذا النجممم ورصممده الغرب باهتمام عجيممب سممنة ‪1986‬م لكممن‬
‫المذنبات كثيرة ‪ ((......‬وتاتي العلوم بما يصدق رسول ال عليه الصلة والسلم ‪ ..‬فتسمية هذا النجم بالنجم‬
‫ذي ذنب او النجم الذي له ذنب اوقع واصدق علميا من تسمية الغريق له النجم ذو الجدايل فالعلم يقول انه‬
‫ليس له مايشبه جدايل الشعر من قريب ولمن بعيد انما هو ذيل كبير متطاول تتضاءل دونه النواة الخافية‬
‫في باطنه ولو انت نظرت اليه لحسبته ذيل ولشئ غير الذيل وسميته بالمذنب كما سماه سيد الكوان سيدنا‬
‫محمد صلى ال عليه وسلم ‪ ..‬وكما اشار ابو تمام في قصيدته المعروفه ‪:‬؟ وخوفوا الناس من دهياء مظلمة‬
‫‪ ........‬اذا بدا الكوكب الغربي ذو ذنب وتسمية الرسول الكريم له بالنجم تمييزا له عن الكواكب هو آية من‬
‫آيات صمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممدق الهادي الكريمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ))؟‬

‫وقد حدث في سنة ‪1066‬م ان كان النجليز يستعدون لمعركة هاستجز التى خاضوها مع النورمان في تلك‬
‫السمنة وفجاة ظهمر المذنمب هالي يمل السمماء ضياء بقدر مامل قلوب النجليمز فزعما ورعبما فهمو ممن ظنهمم‬
‫يعني الهزيمة لمحالة وان كان برئيا من هذا الظن ال ان المعركة انتهت بهزيمتهم فعل شر هزيمة ولينتظر‬
‫الغربيون الن وقوع مصمممممممممممممميبة عظمممممممممممممممى لهممممممممممممممم ‪ ......‬اخذنمممممممممممممما الحديممممممممممممممث بعيدا‬
‫عمومما خلصمة القول ان هناك مذنبما سميكون لظهورة تاثيمر شديمد على الكرة الرضيمة وهمو بشيمر المهدي‬
‫باذن ال وعلمتمه الكيدة والمميزة عمن سمائر المذنبات انمه يلتقمي طرفاه او يعود اوله على اخره ‪ ..‬وسموف‬
‫نفصمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل الحديمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممث عنمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه ‪....‬؟؟‬
‫اما المذنب هالي بوب الذي لمع في سماء روسيا والصين وسويسرا ‪ ...‬فالقوم هناك لما راوه توجسوا شرا‬
‫‪ ..‬ومنهم اثرياء راحوا يشترون سفنا ضخمة بحرية ظنا بان طوفانا او كارثة ضخمة قادمة ‪ ..‬وبالفعل حدثت‬
‫خسائر في المانيا واوروبا من طوفانات هائلة غير محسوبة العواقب ولكنه ليس المذنب المراد‬
‫رابعا جفاف بحيرة طبرية او ندرة مائها‬
‫وهمو ماقال فيمه المسميخ الدجال نفسمه لتميمم الداري ( امما ان يوشمك ان يذهمب ‪)...‬؟ والمعلوم الن ان كميمة‬
‫المياه بالبحيرة تتناقمص تدريجيما مماجعمل دولة الكيان الصمهويني تعلن حرب المياه فمي فلسمطين المحتلة ‪...‬‬
‫بمل تمم وضمع حمد اقصمى لكميمة المياه المسمموح بهما لسمتهلك كمل فرد واصمبحوا يسممحون للفلسمطينيين‬
‫باسممتخدام الحممد الدنممى فقممط اممما السممكان اليهود فمسممموح لهممم بطبيعممة الحال بالحممد القصممى ولن اللعنممة‬
‫اليهوديمة تمتمد ممع ايديهمم فقمد راحوا يحفرون ابار ارتوازيمة حول ينابيمع المياه القديممة عسمى ان تفور اكثمر‬
‫‪ ....‬وكانت النتيجة العكس واضرت البار اليهودية بالينابيع الفلسطينية القديمة مثل نبع فرعة شمال نابلس‬
‫‪ ...‬الذي انخفض عطاؤه وماؤه ‪ ..‬وتكررت نفس الماساه في نبع العوجه الذي يكاد يكون قد جف تماما بعد‬
‫الحتلل اليهودي‬
‫حتمى انمه ممن المور الخطيرة الحديمث عمن حقائق النتاح ممن الماء ‪ ..‬لن اسمرائيل تعتمبر ايمة معلومات عمن‬
‫المياه في كيانها المزعوم هو من فبيل السرية التى تمس امنها القومي ‪ ..‬ولعل اعلن اسرائيل انها ستبني‬
‫سمممممممممممممممممممممممممدا على نهمممممممممممممممممممممممممر اليرموك يشمممممممممممممممممممممممممي بحجمممممممممممممممممممممممممم المشكله‬
‫وبعمد هذه المقدممة اقول كلممه تغيمب عمن الجميمع وهمى ان جفاف بحيرة طمبريه لن يكون قبمل خروج الدجال‬
‫ولكن بعده ‪ ...‬وتقولون كيف ‪..‬؟؟‬
‫اقول ان علممة خروجمه همي قلة مائهما لجفافهما ‪ ...‬لن جفافهما يكون عنمد خروج جوج وماجوج ‪ ...‬امما قلة‬
‫مائها فقد اطل زمانه وبدا في التناقص التدريجي ‪ ....‬وال اعلم‬
‫خامسا اشتعال النتفاضة الفلسطينية‬
‫جاء في مسند المام احمد عن عمر بن عبدال الحضرمي عن ابي امامة ان الرسول صلى ال عليه وسلم‬
‫قال ( لتزال طائفمة ممن امتمي ظاهريمن على عدوهمم قاهريمن ليضرهمم ممن خالفهمم ولمما اصمابهم ممن لواء‬
‫حتى ياتي امر ال وهم كذلك ‪ .‬قالوا يارسول ال واين هم ؟ قال في بيت المقدس وكناف بيت المقدس )؟‬
‫ذكمر العلماء ان اممر ال هنما المراد بمه بشارة الرسمول الكريمم بالمهدي الذي سميحكم المسملمين ويعيمد دولة‬
‫الخلفة فيخرج الدجال لقتاله‬
‫وبرغمم ضروب المظاهر الخادعة للسمتسلم للعدو الصمهيوني اشتعلت النتفاضمة واسمتعصت كل المحاولت‬
‫لقمعهما ولم يؤثمر فيهما الرصماص الحمي او المطاطمي او الزجاجمي او البلسمتيكي ‪ ..‬ولم ترهبهما قنابمل الغاز‬
‫المسمممممممممممممممممممممممممممممممممممممميل للدموع ول القنابممممممممممممممممممممممممممممممممممممممل الحارقممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه‬
‫ولم يفمت فمي عضدهما هدم البيوت وابعاد المواطنيمن او تهشيمم الطراف ولكسمر العظام ولدفمن الناس وهمم‬
‫احياء‬
‫ان كمل شهيمد يعطمي النتفاضمة وقودا جديدا لتعمبر النتفاضمه المنعطمف الول وهمو القممع اليهودي ثمم تؤكمد‬
‫عبورهما للمنعطمف الثانمي وهمو محاولة كبحهما وايقافهما ولو ليام لجراء حوار سمياسي هادف ممع امريكما او‬
‫اطراف دولية مهتمة ‪ ...‬عبر مبادرات تطبيع عفوا اقصد تمييع لقضيتنا الولى‬
‫ان زوال الحتلل حتميمة قرآنيمة ونبويمة سمتتحقق باذن ال تحمت رايمة امام المسملمين القادم ‪ ..‬او تحمت رايمة‬
‫الممهديمن له ‪ ..‬حيمن تنقمض كتائب اليمان تدك صمروح الكيان الصمهيوني ‪ ..‬الذي سميتجمع بقيمة بنيمه فمي‬
‫مجرد رقعة ‪ ..‬او خلة من الرض لتكون النهاية المطلقة لجنسهم مع ظهور ملكهم المسيخ الدجال‬

‫سادسا حرب العراق مع ايران‬
‫جاء في البخاري ومسملم عن ابمي هريرة ان الرسمول عليمه الصملة والسملم قال ( لتقوم السماعة حتمى تقتتمل‬
‫فيئتان عظيمتان ‪ ..‬تكون بينهما مقتلة عظيمة ودعواهما واحدة )؟‬
‫وفي رواية زاد فيها ( ‪ ...‬وحتى يبعث دجالون قريب من ثلثين كلهم يزعم انه رسول ال وحتى يقبض العلم‬
‫وتكثر الزلزل وتظهر الفتن ويتقارب الزمان ويكثر الهرج )؟‬
‫اما الدجالون فقد بداء العد التنازلي لكتمال ظهورهم وانني كنت اضحك وانا اقرأ ماكتبته إحدى أخواتنا عن‬
‫المدعمي الكويتمي ‪ ...‬ولعلكمم تذكرون ايضما شخمص مصمري اخمر قبمل فترة ‪ ..‬انهما وال معجزات ونبؤات سميد‬
‫الخلق ‪ ..‬لن ظهور العدد الكمبير عبر الزمن ممن المدعيمن يؤكمد لنما ‪ ..‬ان المقصمود بالعدد تحديدا زماننما وال‬
‫اعلم وانهمممممممممممممممممممممممممممممما تكون علمممممممممممممممممممممممممممممممة لنمممممممممممممممممممممممممممممما فيممممممممممممممممممممممممممممممه‬
‫وهاهم يتتابعون في ظهورهم يوما بعد يوم وفي فترة بسيطة وال اعلم انها حرب غير مقدسة ‪ ..‬بلقضية‬
‫ولهدف سموى جشمع بصمدر الشوري ‪ ..‬وكانمت دعوى ايران انهما معتمد عليهما ودعوى العراق كذلك بينمما‬
‫الحقيقمة ان ايران لم تهاجمم العراق ولم يكمن منهما مايمبرر للعراق حشمد الجيوش واسمتنزاف الموارد فمي فتنمة‬
‫استمرت ثماني سنوات وراح ضحيتها اكثر من مليون مسلم والمليارات من الموال التى كان يمكن رصدها‬
‫لنفع السلم والمسلمين‬
‫ومن مهازل الشيطان ان تسمى القادسية الجديدة ثم يعلن المنتصر المهزوم انسحابه من الراضي اليرانية‬
‫التى احتلها وعودته لتفاقية الحدود الموقعة بالجزائر عام ‪1975‬م‬
‫اذا لماذا كانت الحرب ‪....‬؟؟؟؟؟؟؟؟‬
‫انها خطوة الى الدجال‬
‫فانهاك المفة السفلمية هدف اسفمى للدجال يسفعى اليفه بكفل الطرق‬
‫والوسففففففففففففففففففائل لنففففففففففففففففففه يختصففففففففففففففففففر له الزمان‬
‫انها احدى العلمات لخروج هذا اللعين‬
‫سابعا بداية عهد الملحم غزو العراق لدولة الكويت‬
‫روى الطبراني في الزوائد عن الرسول عليه الصلة والسلم انه قال (‬
‫سيكون رجل من بني امية بمصر يلي سلطانا ثم يغلب على سلطانه او‬
‫ينزع منففه فيفففر الى الروم فياتففي بهففم الى اهففل السففلم فتكون اول‬
‫الملحففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففم ) ؟‬
‫‪.‬والتعبير بلفظ بني امية هنا قد يكون حقيقيا ان نسب آل الصباح يمتد‬
‫في جذوره حتى بني امية ‪ ..‬وقد يكون رمزا للحكم العلماني او الحكم‬
‫الذي يفصل بين السياسة والدين ومصر هنا تعني قطر من القطار ل‬
‫مصفر الدولة المعروففة الروم ‪ ..‬تعنفي المريكان والغرب فياتفي بهفم‬
‫الى اهفل السفلم ‪ ...‬ممايدل ان هذا البلد مسفلم ‪ ...‬وان هذه الجيوش‬
‫تاتفي الى ارض السفلم واهله كارهون والكارثفة ان هذه الحرب اضرت‬
‫بالمفة كلهفا بقدر مفا كان القصفد منهفا اهداف شخصفية محدودة ودنيويفة‬
‫مصففحوبة بمهازل يندى لهففا الجففبين ‪ ...‬وخاصففة القيادة العراقيففة التففى‬
‫تتسفتر بالسفلم وهفو منهفا براء ‪ ..‬ولكنهفا خطوة جديدة تعجفل بالطريفق‬
‫الى الدجال ‪ ..‬ولينسففى العلم العالمففي فلسففطين والهجرة اليهوديففة‬
‫اليهففففففففففا ‪ ...‬ويتعجففففففففففل الزمففففففففففن نفسففففففففففه الى الدجال‬
‫مشردا فففي طريقففه شعوبففا اسففلمية ومدمرا لقوى وثروات ‪ ..‬ليهناء‬
‫مسفففففففففففففففففففففففففففففففففيخ الضللة بالغنيمفففففففففففففففففففففففففففففففففة‬
‫ولقففد صففرح الجنرال المريكففي نورمان شوارتسففكوف وهوقائد الحملة‬
‫التدميريفة على العراق ففي حديفث لذاعفة اسفرائيل ‪ ..‬ان الحرب التفى‬

‫خضناهففا فففي منطقف