‫بسم ال الرحمن الرحيم‬

‫‪http://bani-alabbas.com/news.php?action=show&id=31‬‬

‫الحمدل وحده والصلة والسلم على من لنبي بعده‪ ,‬سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم وبعد‪:‬‬
‫اطلع الشيخ الشريف حسني العباسي أمين عام أنساب السادة العباسيين‪,‬على شهادة نسب مزورة قام بفبركتها المدعو محمد‬
‫سليم سلمة‪ ,‬للداعية خالد الجندي‪ ,‬ويعلن الشريف حسني بن أحمد العباسي بأن أي شهادة أو بطاقة (كارنيه) صادةر لسرة‬
‫الجندي في مصر هي باطلة ول تحمل أي قيمة‪ ,‬لنه سبق وأن نشر البيان التالي بخصوص نسب الجندي بمصر على الرابط‪:‬‬

‫وبالنظر للشهادة المزورة نوضح التالي‪:‬‬
‫‪-1‬قام محمد سلمة بسرقة نسب الشريف محمد آغا الجندي العباسي في بلد الشام والنسب كالتالي‪:‬‬

‫الشريف محمد آغا الجندي بن أحمد بن ابراهيم بن ياسين بن عبدالكريم بن ابراهيم بن السيد أحمد شهاب الدين بن عبدال بن‬
‫المير يوسف بن المير عبدالعزيز بن المير منصور أبي جعفر الخليفة المستنصر بال العباسي‪.‬‬
‫‪-2‬النسب المذكور أعله هو للسادة آل الجندي العباسيين في بلد الشام وجدهم الشريف محمد آغا الجندي العباسي ولد عام‬
‫‪949‬هـ فقام محمد سليم بسرقة النسب وتركيبه على شخصية وجدت في مصر قبل مئة واربعين عاما تقريبا‪ ,‬المر الذي ليقبل ل‬
‫عقل ول منطقا‪.‬‬
‫‪-3‬يدعي محمد سليم أنه نائب المين العام‪ ,‬وهو أمر ينافي الحقيقة ويجسد حقيقة الرجل الذي ليتوانى عن الكذب الرخيص‬
‫والمفضوح‪ ,‬ونذكر بأن نقيب الشراف العباسيين في جمهورية مصر العربية النسابة الشريف عباس بصري الغنيمي العباسي‪.‬‬
‫‪ -3‬المانة العامة لنساب السادة العباسيين تحذر وبشدة من خطورة التعامل مع المدعو محمد سليم سلمة وتنبه إلى استغلله‬
‫ختم الشريف حسني من أجل الكسب المادي واصدار المشجرات‪.‬‬
‫‪-4‬تعتبر كل شهادة أو بطاقة للجندي بمصر باطلة ل أساس لها من الصحة‪.‬‬
‫‪ -5‬المانة العامة لنساب السادة العباسيين تحتفظ بحق الرد القانوني‪ ,‬ضد شخص محمد سليم وكل من يتعاون معه في عملية‬
‫التزوير وتشويه الحقائق‪.‬‬
‫وال من وراء القصد‬
‫اللجنة العلمية‬
‫المانة العامة لنساب السادة العباسيين‬
‫‪ 26‬شعبان ‪ 1430‬الموافق ‪2009-8-17‬‬

‫بسم ال الرحمن الرحيم‬
‫‪http://bani-alabbas.com/news.php?action=show&id=27‬‬

‫الحمدل وحده والصلة والسلم على من لنبي بعده‪,‬سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم‪,‬اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه‬

‫وارنا الباطل باطل وارزقنا اجتنابه واهدنا لما اختلف فيه إلى الحق‪,‬أمابعد‪:‬‬
‫نشرت في الونة الخيرة مقالت على الشبكة العنكبوتية وبعض الصحف المصرية حول نسب آل الجندي بمصر‪ ,‬وقد ادعى من‬
‫كتب المقالت بأن المانة العامة لنساب السادة العباسيين أقرت نسب آل الجندي بمصر إلى سيد العمام العباس بن عبد‬
‫المطلب رضي ال عنه‪,‬وتم نشر تسجيل مرئي لزيارة الشيخ الشريف حسني العباسي أمين عام أنساب السادة العباسيين إلى‬
‫كفر صقر بمصر‪,‬مع تعليقات تفيد بأن سيادته أقر بنسب آل الجندي بمصر إلى بني العباس لذا ارتئينا توضيح الحقيقة وبيان‬
‫التي‪:‬‬
‫‪ -1‬الثابت لدى المانة العامة لنساب السادة العباسيين‪,‬نسب السادة آل الجندي العباسيين بالشام ذرية الشريف محمد آغا‬
‫الجندي بن أحمد بن إبراهيم بن ياسين بن عبدالكريم بن إبراهيم بن أحمد شهاب الدين بن عبدال بن يوسف بن عبدالعزيز بن‬
‫أمير المؤمنين أبو جعفر منصور المستنصر بال العباسي‪ ,‬وهو ما دونه الشريف حسني العباسي في كتابه الساس في أنساب‬
‫بني العباس‪-‬الطبعة الثانية‪-‬دار القاهرة للطباعة والنشر‪.‬‬
‫‪ -2‬نسب آل الجندي بمصر ليزال تحت التحقيق والدراسة العلمية بالمانة العامة لنساب السادة العباسيين‪ ,‬ولم تتضح حتى‬
‫الن صلة قرابة بين آل الجندي بمصر و السادة آل الجندي العباسيين بالشام‪ ,‬وكل مانشر ليعبر عن الحقيقة وينافي الواقع‪.‬‬
‫‪ -3‬زيارة الشيخ الشريف حسني العباسي إلى كفر صقر نتاج لبحثه العلمي الميداني وتتبعه للروايات التاريخية وليست إعلنا‬
‫لنسب آل الجندي بمصر أو إثباتا لصلتهم بالدوحة العباسية كما نشر‪.‬‬
‫‪ -4‬لن تجد المانة العامة حرجا في إعلن نسب آل الجندي بمصر إلى بني العباس لو ثبت ذلك بعد التحقيق العلمي وتتبع‬
‫الروايات بالتعاون مع السادة آل الجندي العباسيين بالشام‪.‬‬
‫‪-5‬المانة العامة تدعو كاتبي المقالت إلى التراجع عن تغيير الحقائق‪ ,‬والتقول عليها وعلى سيادة أمين عام أنساب السادة‬
‫العباسيين‪.‬‬
‫وال من وراء القصد‬
‫المانة العامة لنساب السادة العباسيين‬
‫الحد ‪ 1430-5-30‬هـ ‪ -‬الموافق ‪ 24/05/2009‬م‬

‫أوضح أن اسرة الجندي المصرية ل تمت بصلة للشراف العباسيين‪,‬قد يكون لهم ميراث او كنز‬
‫ما في احد الجزر التركية ابحثوا عنه ولكن ل ارتباط لكم بالنسب العباسي الذي يحمله الشراف‬
‫ال الجندي في حمص ومعرة النعمان‪,‬هناك شخص مهرطق اسمه محمد سليم سلمة استغل‬
‫تشاب اللقاب ليدعي ان اسرة الجندي في مصر عباسية واخذ يسوق للفكرة‪,‬مع العلم ان الجندي‬
‫في مصر ليملكون وثائق تنسبهم لبني العباس ول شهرة واستفاضة او تواتر‪,‬وقد صدرت عدة‬
‫بيانات من المانة العامة لنساب السادة العباسيين حول هذا الموضوع وبالذات حول مايصدره‬
‫محمد سليم من شهادات نسب مزورة وكارنيهات لجل الكسب المادي وتجارة النساب ومنها‬
‫ماصدر مؤخرا مما اسماه كتاب عن سيرة الجندي التركي الجمباز مليئ بالتخاريف من اجل ان‬

‫يكسب الموال الطائلة‪,‬يجدر ان محمد سلمة صاحب مايسمى رابطة اشراف كفر صقر يدلس‬
‫على البسطاء بأن اصدار الشهادات وتسجيل النسب امر ضروري للحصول على الثورة‪,‬وهذا‬
‫الرجل النصاب يستغل حاجة الناس للمال ويربطها باصدار شهادات نسب مورة من اجل الربح‬
‫المادي‪ ,‬وربما يختفي بعد ان يحصل على مبالغ ضخمة من جيوب البسطاء‪ ,‬وهناك امر خطير‬
‫وهو ان هذه الشهادات التي يصدرها موقعة بتوقيعه وختمه هي بمثاية توكيل من اصحاب الثروة‬
‫في تركيا‪,‬وبالتالي فهو مفوض منهم بالتصرف في اموالهم اذا تحصل عليها وهو ماليدركه‬
‫الذين يسجلون النسب‪,‬المر الخطر من كل ذلك هو ربط الثروة بادعاء النسب العباسي لشخصية‬
‫تركية تعمل مع محمد علي باشا وهو المر الذي يستوجب العذا والعقاب من ال تعالى لدعاء‬
‫النسب العباسي الشريف ولكن المهرطق النصاب محمد سليم سلمة ليلقي لذلك بال لن‬
‫الشيطان اعماه عن التوبة والرجوع للحق وكل مايطمح اليه هو الربح المادي والعياذ يال‪.‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful