‫حوار مع جنين في بطن امه‬

‫في يوم ما واثناء التفكر في مراحل خلق النسان ودورة حياته وتحولته تخيلت الحوار‬
‫التالي يدور بيني وبين جنين في بطن امه‪:‬‬
‫انا اقول للجنين‪ :‬كيف حالك وكيف تعيش وتاكل وتنام وبماذا تفكر وماذا يشغل بالك‬
‫وما هي احلملك؟‬
‫الجنين‪ :‬يا سلم انا اعيش في ترف وامان بالغ في بطن امي ول احتاج شيء ول‬
‫يهمني ول يشغلني شيء‪.‬‬
‫انا‪ :‬وكيف ذلك؟‬
‫الجنين‪ :‬ياتيني طعامي جاهزا ل اتعب في الحصول عليه فانا اخذه مباشرة من امي ول‬
‫ادري كيف تحصل عليه هي ولكني ل اشعر بالجوع ول بالعطش ول البرد ول اخاف شيئا‬
‫وانام على مخدات ناعمه واسبح طوال الوقت ول يشغلني شيء ابد فانا اعيش في‬
‫الجنه ول اظن ان هناك مكان افضل من مكاني هذا‪.‬‬
‫انا‪ :‬وهل تعلم لماذا خلق الله لك يدين ورجلين وعينين وانف وفم ولسان وخلقك على‬
‫هذه الشاكله؟‬
‫الجنين‪ :‬في الحقيقه ل ادري ما هي الفائده من هذه العضاء ولكنه يعجبني شكلها‬
‫وتناسقها ول احتاجها ول اظن اني ساحتاجها يوما ما‪.‬‬
‫انا‪:‬لدي خبر لك قد ل يعجبك وقد لتحبه ولكني متاكد تماما من صحته‪ ،‬يا صديقي لن‬
‫تدوم هذه الحال كثيرا‪.‬‬
‫الجنين‪ :‬يا لطيف‪ ....‬ماذا تقول؟ انا احب ان ابقى كما انا فانا تعودت على هذه الحياه‬
‫ول اظن ان هناك حياه غير هذه الحياه يمكن ان اعيشها‪.‬‬
‫انا‪ :‬بعد شهور قليله سوف تخرج من بطن امك!‬
‫الجنين‪ :‬وقد قطب حاجبيه وتغيرت ملمحه وظهر عليه النفعال والقلق ‪ ....‬الى اين؟‬
‫انا‪ :‬سوف تخرج من بطن امك وتنفصل عنها تماما وسيتم قطع الحبل الذي يربطك بها‪.‬‬
‫الجنين وفي حزن شديد‪ :‬اذن هو الموت! فكيف ساعيش بدونها فهي كل حياتي ‪ .....‬انا‬
‫ل اصدق ما تقول‪ ....‬طبعا انت تسخر مني ! هل عندك دليل على صدق مقولتك‬
‫وخبرك؟‬
‫انا‪ :‬نعم عندي دليل ‪ ....‬فانا كنت مثلك وفي مكان كمانك يوم ما وها انا ذا واقف‬
‫امامك اكلمك‪.‬‬
‫الجنين‪ :‬هذا مستحيل ‪ ....‬ل يمكن ان اتصور ذلك فانت كبير الحجم ول يتسعك المكان‪.‬‬
‫انا‪ :‬بعد ان تنفصل عن امك سوف تتنفس الهواء من انفك وسوف ترضعك امك من‬
‫صدرها حليبا دافئا وسوف تمتص انت الحليب بفمك ولسانك ويدخل الى جوفك وهذا‬
‫هو غذائك وحياتك الجديده‪.‬‬

‫الجنين‪ :‬ل يمكن ان اتصور حدوث هذا المر وكلمك اقرب الى الخيال وانا اشك في‬
‫حصوله فانا ل اعرف كيف اقوم بهذه العمال التي تتكلم عنها‪.‬‬
‫انا‪ :‬وبعدها سوف تسمع صوت امك باذنيك وتفتح عينيك لتراها وترى ابوك واخوتك‬
‫واهلك لول مره وترى السماء والرض والشمس والعصافير والحيوانات والنباتات‬
‫والشجار واشياء كثيره اخرى‪.‬‬
‫الجنين‪ :‬بدات احس الن بان كلمك يبتعد كثيرا عن الواقع ويبالغ في الخيال فانا ل‬
‫اعرف هذه الشياء التي تتكلم عنها‪.‬‬
‫انا‪ :‬هل تعلم بانك سوف تمشي على رجليك على الرض وتنتقل من مكان الى مكان‬
‫وتمسك بالشياء وتلعب بها وتبدء باصدار الصوات من فمك ثم تتكلم وسوف تبرز لك‬
‫اسنان صلبه في فمك لكي تاكل بها و سوف تذهب الى الحمام كل يوم لتتخلص من‬
‫فضلت الطعام والشراب لكي تبقى في صحه جيده‪.‬‬
‫الجنين‪ :‬انا لم اذهب ول حتى مره واحده في حياتي الى هذه الشي الذي تسميه حمام‬
‫فانا ل احتاجه الن‪.‬‬
‫انا‪ :‬سوف يكبر حجمك وتصبح اضعاف ما انت عليه الن وتصبح صلبا قويا وينمو لك‬
‫شاربا ولحيه وتصبح رجل بالغا‪.‬‬
‫الجنين‪ :‬توقف عقلي عن الستيعاب ‪ ....‬خيال‪ ...‬خيال‪ ....‬خيال ولكني بدات اخاف من‬
‫اقوالك وما يخيفيني اكثر الثقه الكبيره التي تتحدث بها‪.‬‬
‫انا‪ :‬سوف تسافر بالطائره والسياره وتزرع الرض وتصنع المواد والدوات وتبني وتعمر‬
‫البيوت وتتزوج وترزق باطفال صغار مثلك الن وبنفس الطريقه وبعدها تهرم وتضعف‬
‫وتموت كما يموت كل الناس‪.‬‬
‫عندها اشار الي الجنين ان توقف واشاح براسه واطرق ولم يجب ودخل في صمت‬
‫طويل‪.‬‬
‫عندها تركته في صمته ودهشته وتشككه وقلت يا سبحان الله ما اصعب ان يؤمن‬
‫النسان بالغيب وان يؤمن بما لم يشاهده ويراه ويختبره‪ ،‬فلو جئنا الى انسان بالغ‬
‫عاقل يعيش على ظهر هذه الرض ياكل من خيراتها ويشرب ماءها ويعمل نهارها وينام‬
‫ليلها ولديه اسره واهل واصدقاء وقلنا له غدا ياتيك ملك الموت وياخذ المانه ويبقي‬
‫الجسد جثه هامده ل مكان لها ال في القبر تحت التراب وهذا القبر اما روضه من‬
‫رياض الجنه او حفره من حفر النار لتشكك ولما صدق ولضحك ولقال خيال بخيال ماذا‬
‫تقول؟ جنه ونار انما نموت نحيا وما يهلكنا الى الدهر والموت هو النهايه ول شئ بعد‬
‫الموت ال الفناء والعدم‪.‬‬
‫ولو قلنا له يا ابن ادم ان هناك يوم اسمه يوم القيامه او البعث يحي الله فيه الموتى‬
‫ويبعثهم من قبورهم ويحشرهم اليه جميعا وفيه تبدل الرض غير الرض وتفتح ابوب‬
‫السماء وانه سوف يرى الملئكه والجن وتنكشف عنه الحجب وان الشمس في يوم‬
‫الحشر هذا سوف تكون فوق رؤوس العباد تماما ول يشفع في الخلق ال الرسول‬
‫الكريم محمد صلى الله عليه وسلم لياذن الله ببدء الحساب سوف يضحك ساخرا‬
‫وسوف يقول لك لو سمحت ل تضيع وقتي بهذه القصص الخياليه فالوقت اثمن من ان‬
‫اضيعه في الستماع الى مثل هذه الخرافات فانا شخص عملي وواقعي ل اؤمن ال‬
‫بالعلم وباستخدام العقل في التعامل مع كل المور وهذا كلم الضعفاء والكسالي الذين‬
‫دائما يبحثون عن تبرير لفشلهم في هذه الحياه‪.‬‬

‫ولو قلنا له بان هناك اناس تاخذهم الملئكه وتسحبهم على وجوهم الى جهنم من غير‬
‫حساب ول عتاب وان هناك اناس يدخلون الجنه من غير حساب ول عذاب‪.‬‬
‫وان ل موت في الدار الخره وحياة النسان هناك اما نعيم دائم واما شقاء وعذاب‬
‫دائم وان اهل النار سوف يلبسون ثيابا من نار وياكلون من شجر الزقوم ويشربون من‬
‫الحميم وكلما نضجت جلودهم من حرق النار تبدل بجلود جديده حتى يذوقوا العذاب‬
‫الشديد ‪ ......‬نعم عذاب مقيم ‪ ....‬يبلغ احدهم الموت الف المرات في اليوم ول‬
‫يموت واعظم امنيه هي الموت او شربه ماء نعم شربة ماء‪.‬‬
‫اكثر خلق الله والذين يتجاوز عددهم ستة مليارات نسمه الن والذين كانوا أجنة في‬
‫بطون امهاتهم ومن قبل ذلك لم يكونوا شيئا مذكورا لن يصدقوا هذا الخبر كما لم‬
‫يصدق الجنين في بطن امه بان هناك حياة جديده مختلفه في انتظاره وكثير منهم‬
‫سوف يتهمنا بالتخلف واتباع الوهام والهروب من الواقع ومعظمهم سوف يقول‪ :‬هل‬
‫عندكم دليل على صدق هذه الخبار‪ .....‬نحن نقول وبكل ثقه ‪ ...‬نعم لدينا الدليل ودليل‬
‫قطعي ل ياتيه الباطل من بين يديه ول من خلفه انه‬
‫" القران الكريم" كلم الله المعجز الذي انزله على الصادق المين محمد ابن عبد‬
‫الله صلى الله عليه وسلم بلسان عربي غير ذي عوج والذي يحفظه الله من الضياع او‬
‫التحريف حيث ورد فيه الوصف الدقيق الواضح لحوال يوم القيامه والحياة الخره‬
‫وعذاب الكفار ونعيم المؤمنين‪.‬‬
‫" الحمد لله الذي انزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا‪ ،‬قيما لينذر‬
‫باسا شديدا من لدنه "‬
‫فما زال هذا الكتاب العظيم يتحدى الجن والنس باعجازه وبصدقه واخباره وما زال‬
‫التحدي قائما حتى هذه اللحظه!!!!‬

‫"قل لئن اجتمعت النس والجن على ان ياتوا بمثل هذا القران ل ياتون بمثله‬
‫ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا"‬
‫الحمد لله الذي انعم علينا بالرسول محمد عليه الصلة والسلم وبالقران العظيم‬
‫وجعلنا مسلمين موحدين وبالله وملئكته وكتبه واليوم الخر والقدر خيره وشره‬
‫مؤمنين‪.‬‬
‫اللهم انك انت الحق قولك الحق ووعدك الحق ل مبدل لكلمات ول راد لقضائك اللهم‬
‫ان الموت حق والبعث حق والحساب حق والصراط حق والجنه حق والنار حق وعذابك‬
‫حق ونعيمك حق‪.‬‬
‫"وما قدروا الله حق قدره والرض جميعا قبضته يوم القيامه والسموات‬
‫مطويات بيمينه"‬

‫نقل عن موقع كاف نون ‪http://www.kafnoon.com‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful