‫تحليل وتصميم نظم المعلومات‬

‫قسم المعلومات والمكتبات‬
‫مرحلة الماجستير‬
‫مادة نظم وبرامج للتطبيقات المكتبية‬
‫الدكتور طلل ناظم الزهيري‬

‫تحليل وتصميم نظم المعلومات‪ :‬مفاهيم عامة‬
‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫النظام ‪ :‬مجموعة متكاملة من عناصر قابلة للتشغيل المتبادل‬
‫بقدرات محددة لداء العمل بشكل متكامل‪.‬‬
‫نظام المعلومات‪ :‬هو النظام الذي يهدف جمع وتحليل ومعالجة‬
‫البيانات لنتاج معلومات محددة يتم تجهيزها للمستفيدين لتلبية‬
‫حاجاتهم العلمية والوظيفية في بيئة التشغيل المقررة‪ .‬ومساعدتهم‬
‫في تحقيق الهداف بأسرع وأيسر الطرق‪.‬‬

‫نظم المعلومات‬

‫المبادئ الساسية لنظرية النظم‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫مفهوم النظام‪ .‬هو مجموعة من الجزاء او النظمة الفرعية المترابطة والمتفاعلة فيما بينها‪.‬‬
‫التساق‪ .‬مكونات النظام تأخذ شكل ترتيب منسق لتنفيذ نوع معين من الوظائف التي تساعد على‬
‫تحقيق أهداف النظام‪.‬‬
‫الكلية‪ .‬كل نظام فرعي هو كينونة مرتبطة بغيرها من الكينونات‪.‬‬
‫الوظيفة‪ .‬لكل نظام وظيفة يؤديها لتحقيق الهدف النهائي‪.‬‬
‫التكامل‪ .‬النظام هو حصيلة تفاعل مكوناته وعناصره في هيكل شمولي‪.‬‬
‫النظم الفرعية‪ .‬كل نظام يتكون من نظامين فرعيين او أكثر‪.‬‬
‫آلية العمل‪ .‬النظام قائم على ثلث عناصر أساسية وهي المدخلت والمعالجة والمخرجات‪.‬‬
‫التغذية الراجعة‪ .‬عملية تصحيح النحرافات التي تعيق عمل النظام‪.‬‬
‫حدود النظام‪ .‬كل نظام يعمل داخل حدوده التي قد تكون مادية ملموسة او غير ملموسة‪.‬‬
‫الوسط البيني‪ .‬المجال الفتراضي الذي يفصل بين حدود النظم‪.‬‬

‫مراحل تطوير نظم المعلومات‬
‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫التخطييط لماذا يجيب بناء النظام‪.‬؟ وكييف ينبغيي للفرييق أن يقوم‬
‫بعملية البناء‪.‬؟‬
‫التحليل من يستخدم النظام‪ ،‬وماذا عليه أن يفعل‪ ،‬ومتى وأين سوف‬
‫يقوم باستخدامه‪.‬؟‬
‫التصميم كيف سيقوم النظام بعمله‪.‬؟‬
‫التنفيذ تسليم النظام‪.‬‬

‫التخطيط‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫تحديد قيمة العمال‬
‫تحليل الجدوى‬
‫وضع خطة عمل‬
‫اختيار موظفو المشروع‬
‫السيطرة المباشرة على المشروع‬

‫التحليل‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫إعداد إستراتيجية التحليل‬
‫جمع متطلبات المهام‬
‫توصيف العمليات‬
‫تحديد متطلبات الستخدام‬
‫بناء نماذج عملية‬
‫نمذجة البيانات‬

‫التصميم‬
‫‪9-1‬‬

‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫اختيار التصميم‬
‫تصميم الهيكل‬
‫تصميم واجهة المستفيد‬
‫تصميم مخزن البيانات‬
‫تصميم البرنامج‬

‫التنفيذ‬
‫البناء‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫بناء البرامج‬
‫اختبار النظام والبرامج‬
‫صيانة النظام‬

‫التثبيت‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫إستراتيجية التحويل‬
‫خطة التدريب‬
‫خطة الدعم‬

‫تقنيات تحليل وتصميم النظم‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫المخططات النسيابية ‪Data Flow Diagram‬‬
‫قاموس البيانات ‪Data Dictionary‬‬
‫جدول القرارات ‪Decision Table‬‬
‫شجرة القرارات ‪Decision Tree‬‬
‫النكليزية المركبة ‪Structured English‬‬
‫المخطط ‪SADT‬‬
‫مخطط العلقات ‪Entry Relationship Diagram‬‬

‫المخططات النسيابية ‪Data Flow‬‬
‫‪Diagram‬‬
‫المادي‬

‫المنطقي‬

‫قاموس البيانات‬
‫‪‬‬

‫لكي نقوم بتوثيق وتنظيم قاموس البيانات يجب أن نستخدم بعض‬
‫المصطلحات أثناء التوثيق وهي‪- :‬‬
‫أسم المصطلح‬
‫في مثال حساب أجر الموظف يوجد جملة "‬
‫تكلفة الجر الحالي " الواصلة من عملية يمكن‬
‫توضيح معناها ‪.‬‬
‫تكلفة الجر الحالي=إجمالي الجر الحالي‬
‫إجمالي الجر الحالي =الجر العادي‪+‬الجر‬
‫الضافي‬
‫الجر العادي= عدد ساعات العمل‬
‫العادية*معدل أجر الساعة العادية‬
‫الجر الضافي=عدد ساعات العمل الضافية *‬
‫معدل أجر الساعات الضافية‬

‫المعنى‬

‫المعنى‬

‫أسم‬
‫المصطلح‬

‫=‬

‫يساوي‬

‫‪/‬‬

‫للختيار بين‬
‫بديلين‬

‫‪+‬‬

‫إجمع‬

‫}{‬

‫للتكرار‬

‫‪-‬‬

‫أطرح‬

‫) (‬

‫اختياري‬

‫*‬

‫أضرب‬

‫" "‬

‫ملحظة‬

‫‪/‬‬

‫أقسم‬

‫مناهج تطوير النظم‬

‫ما المقصود بالمنهجية‪.‬؟‬
‫‪‬‬

‫هي خطة رسمية لتنفيذ دورة حياة النظام‪ .‬من خلل سلسلة من‬
‫الخطوات والجراءات‪.‬‬
‫أنواع المناهج‬

Waterfall Development
Methodology
‫منهجية تطوير شلل الماء‬

‫‪Pros and Cons of the Waterfall‬‬
‫‪Methodology‬‬
‫‪Cons‬‬

‫التصاميم يجب أن تكون‬
‫محددة على الورق قبل بداية‬
‫عملية البرمجة‬
‫يحتاج إلى وقت طويل بين‬
‫النظام المقترح وتقديم النظام‬
‫الجديد‬

‫‪Pros‬‬

‫يتيم تحديد متطلبات النظام‬
‫قبيل مدة مين بدايية عملية‬
‫البرمجة‬
‫اقل قدر ممكن من التغيرات‬
‫على المتطلبات أثناء تقدم‬
‫المشروع‬

Parallel Development
Methodology
‫منهجية التطوير المتوازي‬

‫‪Pros and Cons of Parallel‬‬
‫‪Development Methodology‬‬
‫‪Cons‬‬

‫‪Pros‬‬

‫التصاميم الورقية ما تزال‬
‫مطلوبة‬

‫يقلل من الجدول الزمني‬

‫معقد في دمج المشاريع‬
‫الفرعية‬

‫عمليات الصلح محدودة‬

‫‪Rapid Application‬‬
‫‪Development‬‬
‫تطوير التطبيقات السريعة‬
‫‪‬‬

‫دمج تقنيات وأدوات خاصة مثل‪:‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫أدوات الحواسيب وهندسة البرمجيات‬
‫دورات تطوير التطبيقات المشتركة‬
‫الجيل الرابع من لغات البرمجة المرئية‬
‫مولدات الشفرة‪.‬‬

‫‪RAD Categories‬‬
‫أصناف تطوير التطبيقات السريعة‬

‫‪Phased development‬‬
‫‪‬‬

‫مراحل متسلسلة من الصدارات المتقدمة‬

‫‪‬‬

‫نماذج النظام‬

‫‪‬‬

‫تصميم النماذج‬

‫‪Prototyping‬‬
‫‪Throw-away prototyping‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

Phased Development
Methodology
‫منهجية التطوير المرحلي‬

Insert Figure 1-4 here

‫‪Pros and Cons of Phased‬‬
‫‪Development Methodology‬‬
‫‪Cons‬‬

‫المستخدمون قد يبدون العمل‬
‫على نظام ل يعد مكتمل‬

‫‪Pros‬‬

‫المسيتخدمون يحصيلون على‬
‫نظام ويستخدمونه بسرعة‬
‫يمكن للمستخدمين تعريف‬
‫احتياجاتهييم الضافييية للصدارات‬
‫اللحقة من النظام‬

Prototyping Development
Methodology
‫منهجية التطوير النموذجي‬

‫‪Pros and Cons of Prototyping‬‬
‫‪Methodology‬‬
‫‪Cons‬‬

‫وجود ميل للقيام‬
‫بعمليات تحليل سطحية‬
‫قرارات التصاميم‬
‫الولية قد تكون ضعيفة‬

‫‪Pros‬‬

‫تفاعل المستخدمين مع‬
‫النموذج يتم بشكل سريع جدا‬
‫يمكن للمستخدمين تحديد‬
‫التغييرات اللزمة على‬
‫النموذج وصقل متطلبات‬
‫واقعية على النموذج النهائي‬

Throwaway Prototyping

‫‪Pros and Cons of Throwaway Prototyping‬‬
‫‪Methodology‬‬

‫‪Cons‬‬

‫يحتاج وقت أطول من‬
‫منهجية النماذج‬

‫‪Pros‬‬

‫المخاطر محدودة جدا‬

‫المسائل الهامة يتم فهمها‬
‫قبل بناء النظام‬

Agile Development: Extreme
Programming
‫تطوير رشيق ببرمجة بائسة‬

‫‪Pros and Cons of Agile‬‬
‫‪Methodologies‬‬
‫‪Cons‬‬

‫يحتاج إلى درجة‬
‫عالية من النضباط‬
‫ل يناسب المشاريع‬
‫الكبيرة‬
‫يثقل كاهل المستخدم بالكثير‬
‫من عمليات الدخال‬

‫‪Pros‬‬

‫الوصول إلى النتائج بسرعة‬
‫يعمل بشكل جيد مع مشاريع‬
‫النظم ذات المتطلبات المتغيرة‬
‫وغير المعرفة‬

‫معايير اختيار المنهجية الملئمة‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫متطلبات المستخدم واضحة ومحددة‪.‬‬
‫درجة التعود على التكنولوجيا‪.‬‬
‫درجة تعقيد النظام‪.‬‬
‫مستوى موثوقية النظام‪.‬‬
‫مدى الجدول الزمني‪.‬‬
‫وضوح مراحل الجدول الزمني‪.‬‬

‫تصميم وتنفيذ وتقييم النظم‬
‫‪Systems Design, Implementation, and Evaluation‬‬
‫‪‬‬
‫)‪1‬‬
‫)‪2‬‬
‫)‪3‬‬
‫)‪4‬‬
‫)‪5‬‬
‫)‪6‬‬
‫‪‬‬

‫بعد انتهاء مرحلة تحليل النظام يحصل محلل النظم على النتائج التالية‪:‬‬
‫تحديد واضح للمشكلة‬
‫وصف تفصيلي للنظام الحالي‬
‫تحديد احتياجات مستخدمي النظام من المعلومات‬
‫متطلبات النظام الجديد‬
‫نتائج دراسات الجدوى‬
‫الميزانية الرأسمالية المخصصة للنظام الجديد‬
‫وعليى ضوء هذه النتائيج يبدأ فرييق العميل المكون مين الخيبراء فيي تحليل‬
‫وتصيميم النظيم ميع الخيبراء فيي أجهزة وبراميج الحاسيب فيي تنفيذ خطوات‬
‫التصميم ثم التنفيذ ثم التقييم والصيانة‪.‬‬

‫خطوات تصميم النظام ‪System Design‬‬
‫‪ ‬يعتميد تصيميم النظام عليى وضيع خطية لترتييب أجزاء النظام فيي شكيل متكاميل يفي بالهداف‬
‫المطلوب تحقيقها من النظام ‪ ،‬وتشمل التنسيق بين النشطة ووضع إجراءات التشغيل وتحديد‬
‫الجهزة وكيفية استخدامها بما ُيحقق أهداف النظام‪.‬‬
‫‪ ‬خطوات تصميم النظام الجديد‪:‬‬
‫أوًل‪ :‬تصميم الهيكل العام للنظام ‪:General System Structure‬‬
‫ُتوجد ثلثة مداخل عامة لوضع الهيكل العام لنظام المعلومات وهي‪:‬‬
‫ المركزي‪ :‬وفيه يتم القيام بكل أنشطة تشغيل البيانات في مركز تشغيل واحد فقط‪.‬‬‫ اللمركزي‪ :‬حيث ُيوجد مركز تشغيل بيانات لكل وحدة أو إدارة رئيسية من إدارات الشركة‪.‬‬‫ الموزع‪ :‬وفيه يتم استخدام مجموعة من وحدات التشغيل موزعة على الدارات الرئيسية بحيث‬‫يتم تفويض عمليات التشغيل المطلوبة لقرب وحدة من وحدات تشغيل البيانات‪.‬‬

‫يجب على مصممي النظم معرفة فلسفة إدارة المنشأة بخصوص المركزية أو‬
‫اللمركزية عند تصميم نظم المعلومات‪.‬‬
‫ل ُيوجد في الواقع العملي تنظيم يتصف بالمركزية المطلقة أو اللمركزية‬
‫المطلقة وعادة ما يكون الهيكل التنظيمي وسط بين المدخلين‪.‬‬

‫مزايا المركزية في تشغيل البيانات‪:‬‬
‫‪ ‬التقليل من التكرار والبيانات غير الضرورية‬
‫‪ ‬تحسين الرقابة على النظام‬
‫‪ ‬الحماية المادية للجهزة‬
‫‪ ‬الرقابة على مستخدمي البيانات‬
‫‪ ‬إعطاء قوة أكبر للدارة في اتخاذ القرارات‬
‫‪ ‬التقليل من القرارات الروتينية‬
‫‪ ‬الستخدام المثل لطاقات الحاسب‬
‫‪ ‬تشغيل أحجام أكبر من البيانات‬
‫‪ ‬استخدام برامج أكثر تعقيدًا‬
‫‪ ‬تحقيق فائض وتخفيض تكلفة التشغيل‬
‫‪ ‬خدمة عدد كبير من المستخدمين في وقت‬
‫واحد‬

‫مزايا اللمركزية والموزعة في تشغيل البيانات‪:‬‬
‫‪ ‬الرقابة والتحكم في المدخلت والتشغيل‬
‫والمخرجات‬
‫‪ ‬التحكم في تنظيم أوقات التشغيل‬
‫‪ ‬استخدام الحاسبات المتوسطة أو الصغيرة‬
‫القل تكلفة‬
‫‪ ‬تخفيض التكلفة الجمالية للنظام‬
‫‪ ‬وجود مجموعة من الحاسبات يضمن‬
‫استمرار عملية التشغيل في وقت الذروة‬
‫وفي أوقات تعطل أحد الحاسبات‬
‫‪ ‬المرونة الكافية في تلبية احتياجات‬
‫المستخدمين‬

‫عادة ميا ُيوجيد تعارض فيي الوحدات القتصيادية بيين فلسيفة الدارة وبين احتياجات‬
‫المستخدمين فيما يتعلق بتحديد القدر الملئم من المركزية أو اللمركزية في التشغيل‪.‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬
‫‪-‬‬

‫‬‫‪-‬‬

‫اتجهت معظم الشركات في بداية المر نحو المركزية في التشغيل‪.‬‬
‫شهد منتصف السبعينات وحتى أواخر الثمانينات تحولً كبيرًا نحو تطبيق اللمركزية في تشغيل‬
‫البيانات مع ظهور الحاسبات الصغيرة والمتوسطة‪.‬‬
‫تتجه معظيم الشركات فيي الوقيت الحاضير نحيو المركزيية فيي تشغييل اليبيانات عيبر دميج مراكز‬
‫التشغيل الصغيرة في مركز واحد أو عدد محدود من المراكز الكبيرة‪.‬‬
‫ُتفضل كثير من الشركات المركزية في تشغيل البيانات لثلثة أسباب رئيسية وهي‪:‬‬
‫تحسن الجدوى القتصادية للحاسبات الكبيرة ‪ ،‬من خلل تسهيلت أكبر في الدفع مع انخفاض‬
‫تكلفة البرامج‪.‬‬
‫اجتذاب العناصر الخبيرة في نظم التشغيل اللكتروني‪.‬‬
‫التجاه نحو التكامل بين النظم التطبيقية‪.‬‬

‫ثانيًا‪ :‬الختيار بين بدائل التصميم‬

‫‪:Design Alternatives‬‬

‫هناك العديد من المداخل المتبعة عند تصميم النظام منها ما يتفق مع فلسفة المركزية في التشغيل ومنها ما يتفق مع فلسفة اللمركزية في‬
‫التشغيل‪ .‬ويعتمد اختيار المدخل المعين على حجم ودرجة تعقيد النظام‪ .‬ومن هذه المداخل المستخدمة في تصميم النظم ما يلي‪:‬‬
‫‪‬‬

‫التصميم من أعلى إلى أسفل ‪:Top-Down Design‬‬
‫يتناسيب هذا المدخيل ميع فلسيفة المركزيية فيي التشغيل‪ .‬وُيعطيي الولويية للدارة العلييا فيي تحديد مخرجات النظام‬
‫ومنها يتم تحديد وظائف النظام والبرامج التطبيقية التي تفي باحتياجات الدارة العليا‪ .‬ثم يتم الوفاء باحتياجات‬
‫المستويات الدارية الخرى من المعلومات بما ل يتعارض مع الهداف العامة للدارة العليا‪ .‬ويمتاز هذا المدخل‬
‫بضمان مساندة وتأييد الدارة العليا للنظام مع ضمان تحقيق الهداف العامة للشركة ككل‪ .‬إل أنه قد ل يفي بكل‬
‫احتياجات المستويات الدارية الخرى من المعلومات وخاصة في حالة تعارضها مع الهداف العامة‪.‬‬

‫‪‬‬

‫التصميم من أسفل إلى أعلى‬

‫‪:Bottom-Up Design‬‬

‫ُيركز هذا المدخل على الوفاء بالحتياجات الساسية من المعلومات للمديرين الذين يتخذون القرارات اليومية أوًل‬
‫متجهًا إلى أعلى حتى تفي باحتياجات الدارة العليا‪ .‬يعتبر هذا المدخل أكثر استخدامًا في الحياة العملية نظرًا‬
‫لسهولة تحديد وتنفيذ الحتياجات الساسية للمستويات التشغيلية‪.‬‬
‫من الفضل الدمج بين المدخلين السابقين بدًأ بتحديد أهداف الشركة ككل واحتياجات الدارة العليا من المعلومات ثم‬
‫التجاه إليى أسيفل لتحدييد احتياجات المستويات التشغيليية مين المعلومات والتوفييق بيين أيي تعارض بين هذه‬
‫الحتياجات وبين الهداف والخطط التي حددتها الدارة العليا‪ .‬وهذا ُيؤدي إلى ضمان تأييد الدارة العليا وثقتها‬
‫في النظام وكذلك التأكد من الوفاء بالحتياجات الساسية من المعلومات في المستويات التشغيلية‪.‬‬

‫التصميم بالتجزئة ثم التجميع‪:‬‬
‫‪Design‬‬

‫‪Integrate-Later‬‬

‫يقوم هذا المدخل على تجزئة النظام ككل إلى مجموعة من الوظائف ثم تبدأ عملية‬
‫التصيميم‪ُ .‬يسيتخدم هذا المدخيل عنيد تصيميم النظيم الكيبيرة حييث ل ُيمكين وضع‬
‫تصميم لكل الوظائف والنشطة في وقت واحد‪ .‬تتمثل نقطة الضعف الساسية في‬
‫هذا المدخيل فيي تصيميم كيل وظيفية بصيفة مسيتقلة عين الوظائيف الخرى ثم‬
‫محاولية الدمج بين هذه الوظائيف وإيجاد التكامل بينها‪ .‬يمكن التغليب على هذه‬
‫المشكلة من خلل التحديد الواضح للهداف العامة للنظام ككل ثم اللتزام بهذه‬
‫الهداف عند تصميم النشطة الخاصة بالوظائف المختلفة في النظام‪.‬‬

‫ثالثًا‪ :‬تحضير مواصفات النظام ‪:Preparation of Design Specifications‬‬
‫وهي تحديد مواصفات عناصر نظام المعلومات من مدخلت البيانات‪ ،‬تشغيل البيانات‪ ،‬قاعدة البيانات‪ ،‬مخرجات النظام‪ ،‬وإجراءات‬
‫الرقابة والمن‪ .‬ويتطلب هذا تحديد تتابع التصميم ثم تحديد محتويات المواصفات‪.‬‬

‫‪‬‬

‫تتابع التصميم‬

‫‪: Design Sequence‬‬

‫ يبدأ تحضير مواصفات التصميم بالمنتجات النهائية للنظام والمتمثلة في المخرجات من المعلومات‪.‬‬‫ مخرجات النظام هي العنصر الرئيسي الذي على أساسه يتم تحديد مواصفات باقي عناصر النظام‪.‬‬‫‪-‬‬

‫مخرجات النظام هيي التيي سيُتحدد مواصيفات ملفات قاعدة اليبيانات ‪ ،‬وتتابيع عمليات تشغيل‬
‫البيانات ثم بيانات المدخلت التي ستحتويها ملفات قاعدة البيانات‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫تحديد مواصفات الرقابة والمن يجب أن يكون مصاحبًا لتحديد مواصفات كل عنصر من عناصر‬
‫النظام‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫إجراءات الرقابة والمن على مخرجات النظام تختلف عن الجراءات الخاصة بقاعدة البيانات‬
‫والتي تختلف بدورها عن إجراءات الرقابة والمن الخاصة بعمليات تشغيل البيانات‪.‬‬

‫محتويات المواصفات‬

‫‪‬‬

‫‪:Content of Specifications‬‬

‫وُيقصد بها تحديد الملمح التي ستتكون منها مواصفات عناصر النظام‪ .‬ويجب اللتزام بأربعة ضوابط عند تحديد مواصفات‬
‫النظام وهي‪:‬‬

‫)‪1‬‬

‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫الشكل الرسمي للمخرجات‪ :‬ضرورة تحديد الصفة الرسمية للشكل النهائي الذي ستكون عليه‬
‫مخرجات النظام المعدل و الجديد‪ ،‬من خلل التفاق التام والنهائي بين محللي النظم وبين‬
‫مستخدمي النظام على شكل المخرجات ثم الحصول على موافقة الدارة النهائية على هذه‬
‫المخرجات ‪ ،‬وُيقصد بالشكل الرسمي للمخرجات ما يلي‪:‬‬
‫نوع التقارير المطلوبة‬
‫الوسيلة التي سُتقدم بها‬
‫محتويات هذه التقارير‬
‫طريقة تنظيم هذه المحتويات‬
‫معدل استخراج هذه التقارير‬

‫كميا يجيب أين يراعيي مصيمم النظيم أين تكون محتويات التقاريير ملئمية لتخاذ القرارات ويجيب أن‬
‫تكون المعلومات واضحة ومفهومة وأن تصل إلى المستخدمين في الوقت المناسب‪.‬‬
‫أي تغيير أو تعديل في المخرجات بعد إنهاء تصميم النظام قد يتطلب إعادة تحديد مواصفات بعض‬
‫عناصر النظام أو إعادة تصميم النظام ككل‪.‬‬

‫‪ (2‬مسارات المراجعة ‪:Audit Trails‬‬
‫يجب أن يأخذ محلل ومصمم النظام في العتبار مسارات المراجعة عند تعديل النظام الحالي أو تغييره بنظام جديد وخاصة إذا كان‬
‫النظام الجديد سيعتمد على استخدام الحاسبات اللكترونية‪.‬‬
‫‪‬‬

‫مسار المراجعة يسمح للمراجع الداخلي أو الخارجي أن يتتبع سير العمليات بطريقة عكسية‬
‫بدءًا من الرصدة الظاهرة في القوائم المالية حتى الوصول إلى البيانات الموجودة في‬
‫المستندات أو العكس‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يمتاز نظام المعلومات المحاسبي اليدوي بوجود مسارات جيدة للمراجعة نظرًا لوجود المستندات‬
‫الساسية ودفاتر اليومية ودفاتر الستاذ والتقارير المالية‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يجب على محلل ومصمم النظم تصميم النظام المعتمد على الحاسبات اللكترونية بطريقة تسمح‬
‫بوجود مسار للمراجعة‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ضرورة الهتمام بخريطة الحسابات ونظام الترميز عند تصميم نظام معلومات يعتمد على‬
‫الحاسبات اللكترونية‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ضرورة الهتمام بأنواع الملفات وطرق تنظيمها والدخول عليها في النظم المحاسبية القائمة‬
‫على استخدام الحاسبات اللكترونية‪.‬‬

‫‪ (3‬تزامن نظام الرقابة مع التصميم‪:‬‬
‫يجب أن تتزامن عملية وضع إجراءات الرقابة والمن الملئمة لكل عنصر من عناصر نظام‬
‫المعلومات مع عملية تصميم مواصفات هذا العنصر ‪ ،‬وذلك للسباب التالية‪:‬‬
‫‪ ‬أن قوة وفعالية نظام الرقابة الموضوع أثناء التصميم ستكون أكبر بكثير من النظام‬
‫الموضوع في وقت لحق وذلك لن مصمم النظام سيركز على كل جوانب النظام أثناء‬
‫التصميم‪.‬‬
‫‪ ‬الستفادة من قوة الدفع والحماس الموجودة لدى محلل ومصمم النظام أثناء مراحل‬
‫التحليل والتصميم‪.‬‬
‫‪ ‬ضمان أن تشتمل عملية تقييم ومراجعة النظام بعد تنفيذه وتشغيله على تقييم ومراجعة‬
‫إجراءات الرقابة والمن‪.‬‬
‫‪ ‬تتم عملية تصميم مواصفات عناصر النظام مع إجراءات الرقابة والمن لهذه العناصر في‬
‫وقت واحد حيث يتواجد شخص متخصص في نظم الرقابة الداخلية ضمن فريق دراسة‬
‫النظم يتولى وضع إجراءات الرقابة والمن لعناصر النظام‪ ،‬مما ُيحقق تزامنًا بين تصميم‬
‫النظام وبين تحديد إجراءات الرقابة والمن‪.‬‬

‫‪ (4‬تزامن توثيق النظام مع تصميمه‪:‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫ُيقصد بتوثيق النظام وجود تقارير ووثائق ورسومات وجداول تشمل خرائط‬
‫التدفق‪ ،‬الخرائط التنظيمية‪ ،‬جداول القرارات والتي تصف مكونات وعمليات‬
‫ل‪.‬‬
‫النظام وصفًا شام ً‬
‫وصف شامل للمستندات والتقارير والملفات والبرامج المستخدمة في النظام‬
‫والفراد المسئولين عن تشغيل النظام والجهزة المستخدمة في النظام وتتابع‬
‫العمليات من مدخلت ومخرجات ونظم الرقابة والمن‪.‬‬
‫أي نقص أو خطأ في توثيق النظام تكون تكلفته كبيرة جدًا عند الحاجة إلى‬
‫دراسة النظام بعد فترة طويلة من تصميمه وتنفيذه‪.‬‬
‫ُتوكل مهمة توثيق النظام إلى مجموعة من المتخصصين ضمن فريق دراسة‬
‫النظم لضمان التوثيق الكامل للنظام أوًل بأول‪.‬‬

‫رابعًا‪ :‬اختيار الجهزة‬

‫‪Configuration Selection‬‬

‫‪‬‬

‫يجثب تحديثد التطثبيقات التثي سثيتم تشغيلهثا ‪ ،‬ثثم اختيار أجهزة الحاسب‬
‫اللي التي تتناسب مع هذه التطبيقات وليس العكس‪.‬‬

‫‪‬‬

‫تبدأ مرحلثة اختيار الجهزة بتقييثم احتياجات المدخلت مثع الخثذ في‬
‫العتبار تكلفثة وحدة المدخلت ‪ ،‬كفاءثة المدخلت المطلوبثة وكفاءة‬
‫الجهزة المختلفثة ‪ ،‬عدد أجهزة المدخلت ومواقعهثا ‪ ،‬والحاجثة إلى نوع‬
‫معين من الرقابة على المدخلت‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يجب على مصمم النظام أن يأخذ في العتبار بعض العوامل التي تتعلق‬
‫بمصادر البيانات‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ضرورة الخثذ فثي العتبار عمليات التخزيثن والسثترجاع واختيار أنسب‬
‫طريقة تتناسب مع النظام المعدل أو الجديد‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يقوم المصثمم بإختيار الجهزة المطلوبثة لعمليثة تشغيثل الثبيانات وفق‬
‫المواصفات التي تم تحديدها لعملية التشغيل‪.‬‬
‫ءث علثى المواصثفات المحددة مثن قبل‬
‫وأخيرا ً اختيار أجهزة المخرجات بنا ً‬
‫للمخرجات‪.‬‬

‫‪‬‬

‫خامسًا‪ :‬اختيار وتدريب الفراد‬

‫‪Selection and Training of‬‬

‫‪Personnel‬‬

‫‪‬‬

‫تبدأ هذه الخطوة في نهاية مرحلة التصميم وفي بداية مرحلة التنفيذ وهي تشمل اختيار وتدريب الفراد‬
‫الذين سيقومون بتشغيل النظام ‪ ،‬وكذلك تدريب الفراد والقسام الخرى التي ستتعامل مع النظام‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يقوم المتخصيص فيي فرييق تصيميم النظام بتحدييد المؤهلت والخيبرات المطلوبية فيي المتعامليين مع‬
‫النظام‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يتولى قسم الفراد مسئولية الختيار والتدريب مع إمكانية الستعانة بخبراء خارجيين للمساعدة في‬
‫اختيار الفراد‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يمكن أن يكون هؤلء الفراد من العاملين الحاليين في الشركة أو تعيين جدد‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ضرورة الهتمام بمدير نظام المعلومات الذي ُيشرف على عملية التنفيذ والتشغيل‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ُتقدم شركات الحاسيب الليي براميج تدريبيية للفراد الذيين سييقومون بتشغييل النظام ‪ ،‬وُتغطي هذه‬
‫البرامج كل التفاصيل عن مكونات الجهزة وكيفية تشغيلها وصيانتها‪.‬‬

‫‪‬‬

‫عادة ما تشتمل برامج التدريب على مايلي‪:‬‬

‫الجراءات الجديدة للتشغييل والرقابية ‪ ،‬جداول دقيقية بمواقييت ادخال اليبيانات ‪ ،‬التغيرات فيي ترتيب‬
‫البيانات ‪ ،‬التقارير ‪ ،‬الملفات ‪ ،‬كيفية إضافة وحذف البيانات ‪ ،‬كيفية استخدام مخرجات النظام‪.‬‬

‫سادسًا‪ :‬تقرير تصميم النظم‪:‬‬
‫‪ ‬بعد اكتمال مرحلة تصميم النظام يقدم مصمم النظام تقريرًا يشتمل على ما يلي‪:‬‬
‫ وصف دقيق للهيكل العام للنظام‬‫ المدخل المستخدم في تصميم النظام‬‫ حصر شامل لمواصفات عناصر النظام‬‫ نوعية الجهزة المقترح استخدامها‬‫ المؤهلت والخيبرات المطلوب توافرهيا فيي الفراد وبراميج التدرييب الملئمة‬‫للفراد وللمستخدمين‬
‫وبموافقة الدارة العليا للشركة على هذا التقرير تبدأ عملية التنفيذ الفعلي للنظام‪.‬‬

‫تنفيذ النظام‪System Implementation‬‬
‫‪‬‬

‫بعد أخذ موافقة الدارة العليا للشركة على تصميم النظام يتم القيام بالخطوات التنفيذية لظهار‬
‫النظام إلى الوجود‪.‬‬

‫‪‬‬

‫تبدأ مرحلة التنفيذ الفعلي بوضع خطة تفصيلية لخطوات التنفيذ تشتمل على‪:‬‬
‫ التواريخ المخططة لبتداء وانتهاء كل خطوة‬‫ إجراءات تنفيذ كل خطوة من خطوات التنفيذ‬‫ تخصيص المسئوليات على الفراد المشتركين في مرحلة التنفيذ‬‫‪ -‬الميزانية الرأسمالية المخصصة للتنفيذ‬

‫‪‬‬

‫يتم وضع خطة التنفيذ بالتشاور مع إدارة الشركة والمستخدمين‬

‫‪‬‬

‫يتم استخدام خرائط جانت في تخطيط خطوات مرحلة التنفيذ‬

‫‪‬‬

‫بعد أخذ موافقة الدارة العليا للشركة على خطة التنفيذ تبدأ الخطوات الفعلية لتنفيذ هذه الخطة‪.‬‬

‫خطوات تنفيذ النظام‬
‫بعد أخذ موافقة الدارة العليا للوحدة القتصادية على خطة التنفيذ تبدأ الخطوات الفعلية لتنفيذ هذه الخطة ‪ ،‬وهنا‬
‫‪:‬يجب التركيز على مواعيد وتكاليف خطوات التنفيذ‪ .‬وتشتمل خطوات التنفيذ على‬

‫أوًل‪ :‬شراء الجهزة ‪:Purchase of Hardware‬‬
‫‪ ‬يتم في هذه الخطوة التعاقد على شراء الجهزة التي تم اختيارها في مرحلة التصميم‪.‬‬
‫‪ ‬تبدأ عملية الشراء بالتصال بموردي أجهزة الحاسب اللي وملحقاتها للستفسار عن مدى‬
‫استعدادهم لتوريد الجهزة المطلوبة من خلل إرسال ) طلب عرض أسعار( والذي يشتمل على‪:‬‬
‫ مقدمة عن الشركة الطالبة من حيث نوع النشاط والعنوان ومعلومات عن نظام المعلومات الجاري‬‫تنفيذه‪.‬‬
‫ مواصفات التصميم والتي سبق الموافقة عليها من قبل إدارة الشركة في مرحلة التصميم‪.‬‬‫ مواصفات الجهزة التي ُتحدد الهيكل العام للنظام‪.‬‬‫ مواصفات البرامج ‪.‬‬‫ مواصفات المساعدة والصيانة‪.‬‬‫‪ُ ‬ترسل الخطابات إلى الجهات الموردة مع تحديد حد أقصى لموعد استلم العروض‪.‬‬
‫‪ ‬بعد استلم العطاءات من الموردين يتم تقييم هذه العطاءات تمهيدًا لختيار أفضلها وفق بعض‬
‫العتبارات الواجب أخذها في الحسبان عند تحديد أفضل العطاءات‪.‬‬

‫ثانيًا‪ :‬تجهيز المكان وتركيب الجهزة ‪Physical Preparation‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫يتطلب شراء أجهزة حاسب جديدة تحديد المكان الذي ستوضع فيه هذه الجهزة‬
‫ثم تجهيزه بكل التسهيلت المطلوبة لتشغيل الحاسبات‪.‬‬
‫توفير المكان الملئم لجهزة تخزين البيانات ووثائق النظام والبرامج مع توفير‬
‫احتياطات المن والحماية اللزمة‪.‬‬
‫بعد النتهاء من تجهيز المكان المخصص لجهزة الحاسب مع وصول الجهزة‬
‫المشتراة تبدأ عملية تركيب الجهزة‪.‬‬
‫يتزامن مع هذه الخطوة النتهاء من تدريب المسئولين عن تشغيل النظام على‬
‫كيفية تشغيل الجهزة‪.‬‬
‫بالنتهاء من تركيب الجهزة تبدأ عملية اختبارات تشغيل الجهزة ثم تسليمها إلى‬
‫المدير المسئول‪.‬‬

‫ثالثًا‪ :‬تحضير البرامج‬

‫‪Programming‬‬

‫‪ُ ‬يمكن شراء برامج تطبيقية جاهزة مع تعديلها بما يتفق مع النظم التي سيتم تشغيلها على الحاسب‪.‬‬
‫وتمتاز هذه البرامج التطبيقية الجاهزة بما يلي‪:‬‬
‫ سهولة التشغيل والستخدام كما أنها ل تحتاج إلى وقت طويل في العداد للتشغيل‪.‬‬‫ انخفاض التكلفة وزيادة الجودة نظرًا للمنافسة الشديدة بين الشركات المنتجة لهذه البرامج‪.‬‬‫ عدم الحاجة إلى تعيين خبراء متخصصين في كتابة البرامج التطبيقية وتوفير تكلفة الستعانة بهم‪.‬‬‫‪ ‬عادة ما ُيفضل استخدام مثل هذه البرامج إذا كانت ُتحقق المواصفات المطلوبة في عملية التشغيل‪.‬‬
‫‪ ‬هناك حالت ل ُيمكن معها استخدام البرامج الجاهزة خاصة عندما يكون النظام المطلوب تشغيله على‬
‫الحاسب معقدًا جدًا أو يحتاج إلى مواصفات خاصة ل تتوافر في البرامج الجاهزة‪.‬‬
‫‪ ‬بعض الشركات تضم خبراء متخصصين في كتابة البرامج التطبيقية يقومون بهذه المهمة‪.‬‬
‫‪ ‬في هذه الحالة يتم كتابة البرامج بالسترشاد بمستندات النظام وخرائط تدفق النظم والبرامج وجداول‬
‫القرارات‪.‬‬
‫‪ ‬يجب التزام المبرمجين بمواصفات التصميم الخاصة بكل عناصر نظام المعلومات‪.‬‬

‫رابعًا‪ :‬اختبار البرامج ‪Program Testing‬‬
‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬
‫‪-‬‬

‫‬‫‪-‬‬

‫بعد النتهاء من تعديل البرامج الجاهزة أو النتهاء من كتابة البرامج تتم عملية التحقق من‬
‫إمكانية العتماد على هذه البرامج من خلل إجراء عمليات اختبار للبرامج‪.‬‬
‫ُيمكن اكتشاف وتصحيح الخطاء اللغوية والخطاء المنطقية التي قد ُتوجد في البرامج قبل عملية‬
‫اختبار النظام ككل‪.‬‬
‫يتم استخدام عينات من البيانات التي سيقوم البرنامج المعين بتشغيلها لختبار هذا البرنامج‪،‬‬
‫ويجب أن تشتمل بيانات الختبار على كل العمليات التي سيتم تشغيلها في النظام المعين‪ ،‬وكذلك‬
‫كل الخطاء التي ُيمكن مصادفتها في المدخلت وأثناء التشغيل وفي المخرجات‪.‬‬
‫ُيصبح البرنامج جاهز للستخدام العملي إذا استطاع تنفيذ كل عمليات التشغيل وكذلك اكتشاف‬
‫الخطاء في المدخلت والتشغيل والمخرجات‪.‬‬
‫بعد النتهاء من أنشطة كتابة واختبار البرامج يجب أن تتوافر العناصر التالية‪:‬‬
‫مجموعة كاملة من البرامج التطبيقية اللزمة لتشغيل النظام المعين على الحاسب مكتوبة بلغة‬
‫تتناسب مع الجهزة التي تم شراؤها‪.‬‬
‫نتائج محددة للختبارات العملية لهذه البرامج‪.‬‬
‫دليل تشغيل للمسئولين عن تشغيل البرامج ودليل آخر لمستخدمي النظام يشرح كيفية ادخال‬
‫البيانات وجمع التقارير والحصول على المعلومات‪.‬‬

‫خامسًا‪ :‬اختبار النظام ‪System Testing‬‬
‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫تهدف هذه الخطوة إلى التأكد من أن عناصر النظام المختلفة من أجهزة وبرامج‬
‫وقواعد بيانات وملفات تعمل مع بعضها بالكفاءة المطلوبة‪.‬‬
‫ُتفيد هذه الختبارات في اكتشاف أي عيوب أو أخطاء في النظام قبل القيام بعملية‬
‫التحول إلى النظام الجديد‪.‬‬
‫ل ُيمكن توقع نظام خالي من العيوب أو الخطاء من أول مره‪ ،‬المر الذي يتطلب‬
‫تركيز شديد وعناية فائقة في تنفيذ إجراءات اختبار النظام‪.‬‬
‫يجب أن تشمل عملية الختبار كل حالة من الحالت التي سيكون عليها النظام‬
‫عندما يدخل إلى الخدمة في الواقع العملي‪.‬‬
‫هناك فرق كبير جداً في الخسائر والتكاليف اللزمة لتصحيح عيوب وأخطاء النظام‬
‫قبل عملية التحول الفعلي إلى النظام الجديد وبين الخسائر والتكاليف اللزمة‬
‫لتصحيح الخطاء والعيوب بعد عملية التحول الفعلي إلى النظام الجديد بافتراض‬
‫أنه ُيمكن تصحيح الخطاء وإصلح العيوب بعد التحول الفعلي‪.‬‬

‫سادسًا‪ :‬التحول إلى النظام الجديد ‪Conversion‬‬
‫بعد النتهاء من اختبارات النظام والتأكد من صلحيته للستخدام العملي تبدأ إجراءات التحول من النظام القديم‬
‫إلى النظام الجديد‪.‬ويجب تنظيم وجدولة عملية التحول بإتباع أحد المدخلين التيين‪:‬‬

‫‪ (1‬التحول المتوازي‬

‫‪:Parallel Conversion‬‬

‫‪‬‬

‫هو المدخل الكثر استخدامًا حيث يعتمد على تشغيل النظام الجديد على التوازي وفي وقت واحد‬
‫مع النظام القديم لفترة معينة تكفي للتأكد من كفاءة النظام الجديد للعمل الفعلي‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يتم خلل هذه الفترة المقارنة بين مخرجات النظام الجديد ومخرجات النظام القديم‪.‬‬

‫‪‬‬

‫بعد انتهاء هذه الفترة والتأكد من عمل النظام الجديد بالكفاءة المطلوبة يتم ايقاف العمل بالنظام‬
‫القديم ويصبح النظام الجديد هو النظام الرسمي للتشغيل‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يمتاز هذا المدخل بالمان الكامل في عملية التحول من أي خلل أو قصور في النظام الجديد لم‬
‫يتم اكتشافه في مرحلة الختبارات والتجارب‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ُيعاب على هذا المدخل ارتفاع التكلفة وبذل مجهود كبير من العاملين في تشغيل النظامين في‬
‫وقت واحد إضافًة إلى إمكانية استمرار العاملين في استخدام النظام القديم المعروف جيدًا لهم‬
‫دون بذل المجهود الكافي لنجاح استخدام النظام الجديد‪.‬‬

‫‪ (2‬التحول المباشر‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫‪Direct Conversion‬‬

‫هذا المدخل يتصف بالمخاطرة حيث يتم اليقاف الفوري للنظام القديم والتحول‬
‫مباشرة إلى النظام الجديد‪.‬‬
‫ُيستخدم هذا المدخل في حالة صعوبة القيام بعملية التشغيل المتوازي للنظامين‪،‬‬
‫أو أن النظام القديم بلغ درجة من السوء ل ُيمكن تحملها‪ ،‬أو أن النظام الجديد قد‬
‫اجتاز الختبارات والتجارب الكافية لضمان عدم ظهور أي عيوب أو أخطاء بعد‬
‫التحول‪.‬‬
‫بالرغم من زيادة درجة الخطر المصاحبة لهذا المدخل إل أنه غير مكلف ول‬
‫يحتاج إلى مجهود إضافي من العاملين مقارنة بمدخل التشغيل المتوازي‪.‬‬

‫سابعًا‪ :‬التوثيق النهائي للنظام ‪Final System‬‬
‫‪Documentation‬‬
‫‪ ‬ضرورة تزامن عملية توثيق النظام مع كل خطوة في كل مرحلة من مراحل دورة حياة النظام‪.‬‬
‫‪ ‬يتطلب التوثيق النهائي للنظام تجميع كل المستندات الخاصة بالنظام خلل مراحل التحليل‬
‫ل‪.‬‬
‫والتصميم والتنفيذ وحفظها بصورة منظمة ليسهل الرجوع إليها مستقب ً‬
‫‪ ‬توثيق النظام عملية إجبارية على درجة كبيرة من الهمية للسباب التية‪:‬‬
‫ عدم وجود توثيق كامل للنظام ُيؤدي إلى إعادة دراسة النظام بكامله إذا ظهرت الحاجة إلى إجراء‬‫أي تعديل أو تغيير في النظام‪.‬‬
‫ عدم وجود توثيق كامل للبرامج ُيؤدي إلى ضرورة إعادة كتابة البرامج عند ظهور الحاجة إلى‬‫تعديل المخرجات‪.‬‬
‫ بدون التوثيق الكامل للنظام يصعب معرفة العلقات داخل النظام ‪ ،‬كما يصعب حصر العمال التي‬‫يقوم بها النظام والتدفقات المنطقية لهذه العمال‪.‬‬
‫ وجود توثيق كامل للنظام ُيقلل إلى حد كبير الوقت والجهد الذي يبذله المراجع الخارجي أو الداخلي‬‫لفهم النظام ومعرفة عناصره ومكوناته ومدخلته وطرق تشغيله ومخرجاته وأنظمة الرقابة‬
‫المطبقة‪.‬‬
‫‪ ‬يشتمل التوثيق النهائي للنظام على الوثائق الخاصة بتحديد وتحليل المشكلة والوثائق التي تصف‬
‫النظام الجديد والجهزة والبرامج والملفات المستخدمة ووثائق تشغيل النظام‪.‬‬

‫تقييم ما بعد التنفيذ ‪Post-Implementation Evaluation‬‬

‫‪ ‬يتم هذا التقييم بعد تنفيذ وتشغيل نظام المعلومات الجديد لفترة من الزمن تكفي لتمام دورة تشغيل كاملة في‬
‫النظام‪ .‬تتركز عملية التقييم على ناحيتين هما‪:‬‬
‫‪ (1‬مدى التحقق الفعلي للهداف المحددة مسبقًا للنظام واكتشاف أي تعديلت هامة يحتاجها النظام‪.‬وتكون عملية‬
‫التقييم تحليلية وتشتمل على‪:‬‬
‫ مقارنة تكاليف التشغيل الفعلية للنظام الجديد مع التكاليف المقدرة وتحليل أسباب الختلف إذا كانت كبيرة‪.‬‬‫فالزيادة الملحوظة لتكاليف التشغيل الفعلية عن التكاليف المقدرة قد ُتؤثر على المنافع القتصادية للنظام‬
‫الجديد‪.‬‬
‫ مقارنة أوقات التشغيل الفعلية ومعدلت الخطاء الفعلية مع المعدلت المقدرة في مواصفات تصميم النظام‪.‬‬‫فعدم تحقيق مواصفات التصميم قد ُيؤثر سلبًا على منافع النظام‪.‬‬
‫ تحليل شكاوى مستخدمي النظام وبحث أسبابها الحقيقة وإجراء ما قد يلزم من تعديلت‪.‬‬‫ التأكد من استقرار النظام مع زيادة كفاءة التشغيل وتوفير احتياجات متخذي القرارات من المعلومات‪.‬‬‫‪ (2‬تقييم أداء الفريق الذي قام بتحليل وتصميم وتنفيذ النظام بهدف معرفة المشاكل التي صادفت عمليات التحليل‬
‫والتصميم والتنفيذ وكذلك تقييم الطرق والدوات التي استخدمت أثناء تطوير النظام لتحديد ما يحتاج إلى‬
‫تحسين أو تعديل من تلك الدوات‪ .‬كما ُيساعد هذا التقييم على زيادة خبرة وكفاءة فريق دراسة النظم عند‬
‫ل‪.‬‬
‫دراسته وتنفيذه للنظم مستقب ً‬
‫‪ ‬عادة ما يتولى القيام بهذه المهمة خبراء من خارج الشركة لم يشاركوا في مراحل تطوير النظام‪.‬‬

‫صيانة النظام ‪System Maintenance‬‬
‫‪‬‬

‫ُيمكن إطالة عمر النظام الجديد من خلل برامج الصيانة المستمرة للنظام ليكون متلئمًا مع البيئة‬
‫التي يعمل فيها والتي تتصف بالتغيرات الشديدة على فترات قصيرة نسبيًا‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ُيقصد بعملية الصيانة حذف أو إضافة أو تعديل أو تحسين في عنصر من عناصر النظام أو أحد‬
‫مكوناته‪.‬‬

‫‪‬‬

‫يجب تحديث البرامج من وقت إلى آخر لتلبي احتياجات المستخدمين من النظام‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ضرورة توثيق النظام لجراء التعديلت المستمرة على النظام‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ضرورة توثيق أي عملية حذف أو إضافة أو تعديل في النظام أو في البرامج المستخدمة في النظام‪.‬‬

‫‪‬‬

‫ضرورة تحديث وثائق النظام أوًل بأول بعد أي عملية تعديل أو تغيير في أحد عناصر أو مكونات أو‬
‫برامج النظام‪.‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful