‫الطرائف التعليمية كمدخل لتدريس المواد الدراسية‬

‫الطرائف العلمية‬
‫انتقل الهتمام بالطرائف العلمية في صورة ألعاب تعليمية‪ ,‬وألغاز‪ ,‬وقصص علمية‪ ,‬ونشاط تمثيلي إلى‬
‫الهتمام به كمدخل في التدريس‪.‬‬
‫مفهوم الطرفة العلمية‪:‬‬
‫يقصد بالطرفة العلمية كل ما يصدر عن المعلم من قول أو فعل مقصود ومعد مسبقاً من شأنه أن يثير اهتمام‬
‫طلبه ويحدث لديهم عجبًا ودهشة نحو موضوع الدرس‪ ,‬ويدعوهم إلى التساؤل عن حقيقة هذا القول والسر‬
‫الكامن وراء ذلك الفعل‪.‬‬
‫أهمية الطرائف العلمية في التدريس ‪:‬‬
‫إن من أحب الشياء وأمتعها للنفس في مجال التعليم هو معرفة الغريب والطريف الذي يتنافى مع ما هو‬
‫مألوف وهذا ما يثير حب الستطلع لدى المتعلم‪.‬‬
‫وتعتبر الطرائف العلمية من أكفأ الطرق التي يمكن أن يستخدمها المعلم لثارة اهتمام طلبه‪ .‬إذ توفر الطرفة‬
‫العلمية عنصر التشويق وجذب الهتمام حتى بالنسبة لصعب الموضوعات وأكثرها جفاف ًا إذا صح التعبير‪.‬‬
‫إن معلومة نادرة أو حقيقة علمية مغايرة للمألوف أو عرض ًا مثيراً أو تجربة غريبة تشد الطلب وتولد لديهم‬
‫الرغبة في معرفة ومشاهدة ما قدمه المعلم لهم والبحث عن تفسير ذلك‪ .‬ومن هذا يقدم المعلم درسه من خلل‬
‫مدخل الطرفة التي تعتبر مواقف محببة وشيقة للطلب‪ ,‬تثير تفكيرهم وتجعلهم أكثر فاعلية‪ ,‬كما تنمي لديهم‬
‫ميول إيجابية تدفعهم إلى حب العلوم مادةً وطريق ًة ومعلماً‪ .‬كما أنها تحقق أهدافاً جمة في التفكير البداعي‬
‫واتجاهات نحو البحث عن الجديد والتدقيق فيما يقرؤونه ويتعلمونه‪.‬‬
‫أنواع الطرائف العلمية‪:‬‬
‫‪ )1‬طرائف نظرية‪:‬‬
‫هى تكسب المتعلم اتجاها نحو التدقيق بالضافة إلى أنها تجذبة وتحقق له بهجة من‬
‫خلل المعرفة المكتسبة‪.‬‬
‫وهي عبارة عن معلومات غريبة تتعلق بأربعة مجالت هي‪:‬‬
‫أ ـ حقائق تبدو متنافرة مع الحقائق العلمية المعروفة أو متناقضة معها‪ ,‬وهي‬
‫في الواقع ليست متناقضة‪.‬‬
‫ب ـ معلومات تشد المتعلم في ذاتها ويتمتع بها عقله‪.‬‬
‫ج ـ أسرار الكتشافات العلمية‪.‬‬
‫د ـ سيرة العلماء وتراجمهم والحداث العجيبة في حياتهم‪.‬‬
‫‪ )2‬طرائف عملية‪ :‬وتشمل ‪:‬‬
‫أ ـ عروض مثيرة‪ .‬ب ـ تجارب مدهشة‪.‬‬
‫جـ ‪ -‬اللغــــــــاز‪ :‬د ‪ -‬النشاط التمثيلي‪:‬‬
‫هـ ‪ -‬اللعب والتمثيل ودراسة الحالة‪:‬‬
‫شروط الطرفة العلمية‪:‬‬
‫‪ )1‬أن يكون مضمون الطرفة غريباً وجديداً على الطلب‪.‬‬
‫‪ )2‬أن يكون للطرفة العلمية عنوان مثير وجذاب يلفت إذن السامع إلى متابعتها ويثير فيه العجب والدهشة‪.‬‬
‫‪ )3‬أن يختار المعلم الوقت المناسب للقاء الطرفة العلمية‪.‬‬
‫‪ )4‬أن يجيد المعلم فن إلقاء الطرفة‪ ,‬وأن يكون صوت المعلم معبراً تماماً عن مضمون الطرفة‪.‬‬
‫‪ )5‬ل يفسر المعلم السر الذي تنطوي عليه الطرائف في نفس الوقت الذي تقال أو تجرى فيه‪ ,‬ويؤجل ذلك‬
‫لوقت آخر ربما يكون في نهاية جزء من الدرس أو نهاية الحصة أو حصص قادمة‪ ,‬فنعطي الطلب فرصة‬
‫للتفكير العلمي في أحداث الطرفة العلمية بالقدر المناسب لها‪.‬‬
‫‪ )6‬أن تكون الطرف العلمية نابعة من موضوع الدرس وثيقة الصلة به وقد يعود المعلم لمراجع وكتب علمية‬

‫للبحث عما يناسب درسه وموضوعه(انظرا لمراجع)‪ ,‬أو عليه التفكير في صياغة طرفة علمية مناسبة‪ ,‬وهذا‬
‫ما يمكن أن يعمله إذا تمرس على هذا السلوب‪.‬‬
‫‪ )7‬ألّ تأخذ الطرفة العلمية وقتاً أكثر من اللزم‪ ,‬وهذا الوقت يرجع إلى تقدير المعلم وتفهمه لهدف الطرفة‬
‫العلمية في درسه‪ ,‬فقد تكون جزء قصير من الحصة وقد تستوعب الدرس بأكمله بحيث يتضمن ذلك تحقيق‬
‫أهداف الدرس بالمناقشة والشرح‪.‬‬
‫موقع الطرائف العلمية في التدريس‪:‬‬
‫ليس للطرائف العلمية مكان محدد أثناء التدريس حيث يمكن أن تأتى كمقدمة للدرس كاستهلل شيق يجذب‬
‫انتباه المتعلمين ويثير اهتمامهم‪ ,‬أو أثناء سير الدرس حيث ينصرف بعض المتعلمين عن المعلم لسباب‬
‫متعددة قد ترجع إلى صعوبة المادة المتعلمة أو إلى السلوب المستخدم في التدريس أو لعدم وجود إشباع ما‬
‫يقدم لحاجاتهم‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful