‫‪ * 1‬كتاب اليمان‬

‫ل الل ّهِ ‪ ‬ي َُقو ُ‬
‫سو َ‬
‫ل إِ َ‬
‫ذا ال ْت ََقى‬
‫س ِ‬
‫ت َر ُ‬
‫عن أبي بكرة ‪‬قال ‪َ :‬‬
‫مع ْ ُ‬
‫سو َ‬
‫مْقُتو ُ‬
‫ما َفال َْقات ِ ُ‬
‫ل الل ّهِ هَ َ‬
‫ذا‬
‫ت َيا َر ُ‬
‫ن بِ َ‬
‫م ْ‬
‫ل ِفى الّنارِ فَُقل ْ ُ‬
‫ل َوال ْ َ‬
‫سي َْفي ْهِ َ‬
‫سل ِ َ‬
‫ال ْ ُ‬
‫ما ِ‬
‫ه َ‬
‫ل ؟ َقا َ‬
‫ما َبا ُ‬
‫ال َْقات ِ ُ‬
‫صا ِ‬
‫حب ِهِ‬
‫ن َ‬
‫كا َ‬
‫ل إ ِن ّ ُ‬
‫ل ال ْ َ‬
‫ل فَ َ‬
‫ل َ‬
‫ري ً‬
‫صا عََلى قَت ْ ِ‬
‫مْقُتو ِ‬
‫ح ِ‬
‫‪.1‬‬

‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث ‪.‬‬

‫)‪6‬‬

‫درجات(‬
‫‪.2‬‬

‫ما المراد بقوله ‪ " b‬إذا التقى المسلمان بسيفيهما"‬

‫‪.3‬‬

‫و ما المراد قوله " فالقاتل والمقتول فى النار‬

‫‪ .4‬لماذا كان القاتل والمقتول فى النار ؟‬

‫)‪4‬‬

‫درجات(‬
‫‪.5‬‬

‫)‬

‫لماذا أعجب الراوي عن حال المقتول المدخول في النار ؟‬
‫‪ 4‬درجات(‬
‫ه َ‬
‫حب ِهِ "‬
‫صا ِ‬
‫ن َ‬
‫كا َ‬
‫ما المراد بقوله ‪ " b‬إ ِن ّ ُ‬
‫ل َ‬
‫ري ً‬
‫صا عََلى قَت ْ ِ‬
‫ح ِ‬
‫درجات(‬

‫)‪4‬‬

‫ضح ذلك بالتفصيل‪.‬‬
‫‪ .7‬هل يلزم المسلمان دخول النار ؟ و ّ‬

‫)‪4‬‬

‫‪.6‬‬

‫درجات(‬
‫‪.8‬‬

‫الحديث يدل على أن القاتل والمقتول فى النار ‪ ،‬وكيف نحكم بقتال‬
‫الصحابة ‪ ،‬وضح ذلك بالتفصيل‬

‫‪ .9‬بين الخلف بين أهل السنة والمعتزلة في حكم عقاب العاصي؟‬
‫‪ .10‬هذا الحديث يفيد بأن العازم على معصية آثم ‪ .‬هل يخالف هذا‬
‫الحديث بقول الرسول ‪" b‬إذا هم عبدي بسيئة فلم يعملها ‪ ،‬فل‬
‫تكتبوه عليه‪ "..‬؟‬
‫‪.11‬‬

‫بّين حكم من عزم على المعصية‪.‬‬

‫‪ **2‬كتاب الحيض‬
‫ة ‪ ‬أ َن امرأ َ‬
‫ن ال ْ‬
‫سأ َل َ‬
‫ُ‬
‫عائ ِ َ‬
‫ض‬
‫حي‬
‫م‬
‫م‬
‫ها‬
‫ل‬
‫س‬
‫غ‬
‫ن‬
‫ع‬
‫‪‬‬
‫بى‬
‫ن‬
‫ال‬
‫ت‬
‫ة‬
‫َ‬
‫ن َ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ً‬
‫ش َ‬
‫ِ‬
‫ّ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ّ ْ َ‬
‫عَ َ ْ‬
‫ِ‬
‫ل َقا َ‬
‫س ُ‬
‫ف‬
‫ل ُ‬
‫ت ك َي ْ َ‬
‫ص ً‬
‫ها ك َي ْ َ‬
‫مَر َ‬
‫ة ِ‬
‫خ ِ‬
‫ف ت َغْت َ ِ‬
‫س ٍ‬
‫م ْ‬
‫رى ب َِها َقال َ ْ‬
‫ن َ‬
‫فَأ َ‬
‫ذى فِْر َ‬
‫م ْ‬
‫ك فَت َط َهّ ِ‬
‫أ َت َط َهُّر ب َِها ؟ َقا َ‬
‫ت ‪ :‬ت َت َب ِّعى ب َِها‬
‫رى ‪َ ،‬فا ْ‬
‫حا َ‬
‫سب ْ َ‬
‫ل ُ‬
‫ي فَُقل ْ ُ‬
‫جت َب َذ ْت َُها إ ِل َ ّ‬
‫ن الل ّهِ ! ت َط َهّ ِ‬
‫َ‬
‫أث ََر الد ّم ِ‬
‫‪ .1‬اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث ‪.‬‬
‫‪.2‬‬

‫)‪ 6‬درجات(‬

‫هات معانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬

‫‪ .3‬من هى امرأة ؟‬
‫‪.4‬‬

‫ي"؟‬
‫وما المراد بقوله " َفا ْ‬
‫جت َب َذ ْت َُها إ ِل َ ّ‬

‫‪.5‬‬

‫بين كيفية الغسل عن المحيض التي بينها الرسول ‪ ‬؟‬
‫درجات(‬

‫‪.6‬‬

‫لماذا قال الرسول ‪ ‬سبحان الله ؟‬

‫‪.7‬‬

‫و اذكر آداب المعلم والطالب في طلب العلم ؟‬

‫)‪6‬‬

‫‪ *** 3‬كتاب الصلة‬
‫ن الن ِّبى ‪َ ‬قا َ‬
‫ه ِفى‬
‫زيد ُ عََلى‬
‫ل‬
‫ن أ َِبى هَُري َْرةَ ‪ ‬عَ‬
‫صل َت ِ ِ‬
‫ميِع ت َ‬
‫ج ِ‬
‫صل َةُ ال ْ َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫عَ ْ‬
‫ِ‬
‫ذا توضأ َ‬
‫َ‬
‫ع ْ‬
‫سوقِهِ َ‬
‫ج ً‬
‫سا وَ ِ‬
‫م إِ َ َ َ ّ‬
‫نأ َ‬
‫ة فَإ ِ ّ‬
‫ن د ََر َ‬
‫م ً‬
‫صل َت ِهِ ِفى ُ‬
‫حد َك ُ ْ‬
‫خ ْ‬
‫ب َي ْتَ ِهِ وَ َ‬
‫ري َ‬
‫ش ِ‬
‫َ‬
‫خ ُ‬
‫ه‬
‫ط َ‬
‫م يَ ْ‬
‫فَأ ْ‬
‫م ْ‬
‫ح َ‬
‫خط ْوَةً إ ِل ّ َرفَعَ ُ‬
‫صل َةَ ل َ ْ‬
‫س ِ‬
‫ن الوضوء وَأَتى ال ْ َ‬
‫ريد ُ إ ِل ّ ال ّ‬
‫س َ‬
‫جد َ َل ي ُ ِ‬
‫ح ّ‬
‫خ َ‬
‫خ َ‬
‫جد َ وَإ ِ َ‬
‫ذا د َ َ‬
‫حّتى ي َد ْ ُ‬
‫ه َ‬
‫طيئ َ ً‬
‫ج ً‬
‫خ ِ‬
‫جد َ‬
‫ة َ‬
‫ة وَ ُ‬
‫ه ب َِها د ََر َ‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬
‫س ِ‬
‫ل ال ْ َ‬
‫س ِ‬
‫ل ال ْ َ‬
‫ط عَن ْ ُ‬
‫الل ّ ُ‬
‫ما َ‬
‫َ‬
‫ه‬
‫مل َئ ِك َ ُ‬
‫س ِ‬
‫جل ِ ِ‬
‫م ْ‬
‫ما َ‬
‫ت تَ ْ‬
‫كا َ‬
‫دا َ‬
‫حب ِ ُ‬
‫م ِفى َ‬
‫ة َ‬
‫صّلى عَل َي ْهِ ال ْ َ‬
‫س ُ‬
‫كان َ ْ‬
‫صل َةٍ َ‬
‫ه َوت ُ َ‬
‫ن ِفى َ‬
‫ه‬
‫حدِ ْ‬
‫ث ِفي ِ‬
‫ال ّ ِ‬
‫م يُ ْ‬
‫م اْر َ‬
‫ما ل َ ْ‬
‫ه َ‬
‫م ُ‬
‫ح ْ‬
‫ه الل ّهُ ّ‬
‫م اغِْفْر ل َ ُ‬
‫صّلى ِفيهِ الل ّهُ ّ‬
‫ذى ي ُ َ‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬

‫هات المعانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬
‫َ‬
‫ن الوضوء " ‪ ،‬وما الموضع فاء في‬
‫ما المراد بقوله " فَأ ْ‬
‫ح َ‬
‫س َ‬

‫)فأحسن( ‪،‬‬
‫‪.3‬‬

‫ولماذا اقتصر الرسول ‪ b‬بذكر الصلة فى الحديث دون غيرها‬

‫من العبادات ؟ )‪ 4‬درجات(‬
‫‪.4‬‬

‫ما السر في إيراد العدد خمس وعشرين فى الحديث دون‬

‫غيره من العداد ؟ )‪ 2‬درجات(‬
‫ع ْ‬
‫ة" ‪ ،‬و‬
‫‪ .5‬ما الموقع العراب في قوله ‪َ " ‬‬
‫ج ً‬
‫سا وَ ِ‬
‫ن د ََر َ‬
‫م ً‬
‫خ ْ‬
‫ري َ‬
‫ش ِ‬
‫ح ّ‬
‫ة؟‬
‫ه َ‬
‫طيئ َ ً‬
‫خ ِ‬
‫في قوله " وَ َ‬
‫ط عَن ْ ُ‬
‫‪.6‬‬

‫ما المقصود بدعاء الملئكة للمصلين مالم يكونوا محدثين في‬

‫ه" ؟‬
‫حدِ ْ‬
‫ث ِفي ِ‬
‫م يُ ْ‬
‫ما ل َ ْ‬
‫قوله ‪َ " ‬‬
‫)‪ 6‬درجات(‬

‫‪.7‬‬

‫وضح ثلثة مما يستفاد من الحديث ؟‬

‫‪.8‬‬

‫بما تتوقف الملئكة عن صلتها على المصلين في المسجد ؟‬

‫‪ **** 4‬كتاب بدء الذان‬
‫ي‪َ ‬‬
‫عوذ ُب ِ َ‬
‫ص َ‬
‫ك‬
‫م إ ِّنى أ َ ُ‬
‫ن ي َد ْ ُ‬
‫كا َ‬
‫عن عائشة ‪ ‬زو ُ‬
‫لة ‪ :‬الل ّهُ ّ‬
‫عو ِفى ال ّ‬
‫ج النب ّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫عوذ ُب ِ َ‬
‫عوذ ُب ِ َ‬
‫ن عَ َ‬
‫ة‬
‫ل وَأ ُ‬
‫ب ال َْقب ْرِ وَأ ُ‬
‫من فِت ْن َ ِ‬
‫ك ِ‬
‫م ِ‬
‫ك ِ‬
‫ِ‬
‫ح الد ّ ّ‬
‫من فِت ْن َةِ ال ْ َ‬
‫ذا ِ‬
‫جا ِ‬
‫م ْ‬
‫سي ِْ‬
‫َ‬
‫عوذ ُب ِ َ‬
‫مغَْرم ِ " فََقا َ‬
‫ه‬
‫م إ ِّني أ ُ‬
‫ك ِ‬
‫ما ِ‬
‫م ْ‬
‫ل لَ ُ‬
‫مأث َم ِ َوال ْ َ‬
‫ن ال ْ َ‬
‫ت الل ّهُ ّ‬
‫م َ‬
‫حَيا َوال ْ َ‬
‫ال ْ َ‬
‫م َ‬
‫ل" ما أ َ‬
‫ن ال ْ‬
‫ْ‬
‫ج َ‬
‫م" فََقا َ‬
‫َ‬
‫ل إِ َ‬
‫ُ‬
‫ث‬
‫ر‬
‫غ‬
‫م‬
‫م‬
‫ذ‬
‫عي‬
‫ت‬
‫س‬
‫ت‬
‫ما‬
‫ر‬
‫ث‬
‫ك‬
‫ْ‬
‫حد َ َ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫م َ‬
‫ن الّر ُ‬
‫ل " إِ ّ‬
‫ذا غَرِ َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َقائ ِ ٌ َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫ف"‪.‬‬
‫ب وَوَعَد َ فَأ ْ‬
‫خل َ َ‬
‫فَك َذ َ َ‬
‫‪ .1‬بين المعانى الكلمات تحتها خط‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬

‫ي الدجال بالمسيح ؟‬
‫لماذا قُّيد الدجال بالمسيح ؟ ولماذا ُ‬
‫س ّ‬
‫م َ‬
‫عوذ ُب ِ َ‬
‫من‬
‫ت في قوله " وَأ َ ُ‬
‫ك ِ‬
‫ما ِ‬
‫م ْ‬
‫م َ‬
‫حَيا َوال ْ َ‬
‫ما المقصود بِفت ْن َةِ ال ْ َ‬

‫ت"؟‬
‫ما ِ‬
‫م ْ‬
‫م َ‬
‫حَيا َوال ْ َ‬
‫فِت ْن َةِ ال ْ َ‬
‫‪.4‬‬

‫وهل كانت فتنة الممات و عذاب القبر سواء ؟ و لماذا؟‬

‫‪.5‬‬

‫ولم استعاذ الرسول ‪ b‬من فتنة الدجال مع تحقيق عدم إدراكه‬

‫به ؟‬
‫‪.6‬‬

‫ه َقائ ِ ٌ‬
‫من القائل في قوله ) فََقا َ‬
‫ل(‪،‬‬
‫ل لَ ُ‬

‫‪.7‬‬

‫وضح السباب في كثرة استعاذة رسول الله ‪ ‬من المغرم‬

‫؟‬
‫) ‪ 6‬درجات (‬

‫‪.8‬‬

‫بّين ثلثة من آداب عند الدعاء‪.‬‬

‫‪.9‬‬

‫بّين ثلثة السباب صدر هذا الدعاء من النبي وهو معصوم ‪.‬‬

‫‪.10‬‬

‫ما الدين الذي يراد الستعاذة منه ؟‬

‫‪ *****5‬كتاب صلة الخوف‬
‫ل النبى ‪ ‬يوم اْل َحزاب ل َ يصل ّي َ‬
‫مَر ‪َ ‬قا َ‬
‫صَر إ ِّل‬
‫نأ َ‬
‫َ ْ َ‬
‫ل َقا َ ّ ِ‬
‫ن عُ َ‬
‫حد ٌ ال ْعَ ْ‬
‫ْ َ ِ‬
‫ُ َ َ ّ‬
‫عَ ْ‬
‫ن اب ْ ِ‬
‫َ‬
‫ة فَأد َْر َ‬
‫ق فََقا َ‬
‫صّلى‬
‫ِفى ب َِنى قَُري ْظ َ َ‬
‫ل ب َعْ ُ‬
‫ك ب َعْ ُ‬
‫ضه ُ ْ‬
‫ضه ُ ْ‬
‫م َل ن ُ َ‬
‫م ال ْعَ ْ‬
‫صَر ِفى الط ّ ِ‬
‫ري ِ‬
‫ك فَذ ُك َِر ذ َل ِ َ‬
‫مّنا ذ َل ِ َ‬
‫م بَ ْ‬
‫حّتى ن َأ ْت ِي ََها وََقا َ‬
‫ك ِللن ِّبى ‪‬‬
‫م ي ُرِد ْ ِ‬
‫ل ب َعْ ُ‬
‫َ‬
‫صّلى ل َ ْ‬
‫ضه ُ ْ‬
‫ل نُ َ‬
‫َ‬
‫م‬
‫ف َوا ِ‬
‫م ي ُعَن ّ ْ‬
‫دا ِ‬
‫ح ً‬
‫من ْهُ ْ‬
‫فَل ْ‬
‫‪.1‬‬

‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث ‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫هات معانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬
‫ما المقصود بقوله " فَأ َ‬
‫صَر ِفى الط ِّ‬
‫م ال ْ‬
‫َ‬
‫ق"؟‬
‫ري‬
‫ع‬
‫ه‬
‫ض‬
‫ع‬
‫ب‬
‫ك‬
‫ر‬
‫د‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫)‪ 4‬درجات(‬

‫‪.3‬‬

‫)‪ 6‬درجات(‬

‫‪ .4‬اختلف الصحابة في فهم المعنى من قول الرسول ‪ " ‬ل َ‬
‫يصل ّي َ‬
‫صَر إ ِّل ِفى ب َِنى قَُري ْ َ‬
‫ظة " ‪ ،‬وضح ذلك بالتفصيل ؟ ‪/‬‬
‫نأ َ‬
‫حد ٌ ال ْعَ ْ‬
‫ُ َ َ ّ‬
‫بّين سبب اختلفهم في فهم قول الرسول‪.‬‬
‫)‪ 4‬درجات(‬

‫‪.5‬‬

‫لماذا أمر الرسول ‪ b‬بقتال بني القريظة ؟‬

‫‪.6‬‬

‫م‬
‫ف َوا ِ‬
‫م ي ُعَن ّ ْ‬
‫دا ِ‬
‫ح ً‬
‫من ْهُ ْ‬
‫أين يرجع الضمير "هم " في قوله ‪ " ‬فَل َ ْ‬

‫" ؟ وضح بالتفصيل‪ 4).‬درجات(‬
‫‪.7‬‬

‫هل يجوز الحتجاج بين المجتهدين في إصابة كل مجتهد ؟‬

‫ولماذا ؟‬
‫‪.8‬‬

‫لماذا الصحابة مختلفين في الرأي ؟‬

‫‪.9‬‬

‫متى حدثت الحزاب ؟‬

‫‪.10‬‬

‫ماذا أخبره جبريل ‪ ‬إلى النبي ‪ b‬عندما رجع من الحزاب ؟‬

‫‪.11‬‬

‫لماذا بعض الصحابة ‪ ‬ليصلى في طريقهم إلى بني قريظة ؟‬

‫‪ /‬لماذا ليصلى بعض الصحابة ‪ ‬حتى يصلوا إلى بني قريظة ؟‬
‫‪.12‬‬

‫م"؟‬
‫ف َوا ِ‬
‫م ي ُعَن ّ ْ‬
‫دا ِ‬
‫ح ً‬
‫من ْهُ ْ‬
‫اذكر مرجعين للضمير في قوله " فَل َ ْ‬

‫‪.13‬‬

‫بين سبب اختلف الصحابة ‪ ‬في أداء صلة العصر كما في‬

‫الحديث ؟‬
‫‪ ******6‬كتاب التهجد‬
‫ل َ‬
‫سو ُ‬
‫مى ‪َ ‬قا َ‬
‫ست ِ َ‬
‫خاَرةَ‬
‫سل َ ِ‬
‫كا َ‬
‫َ‬
‫مَنا اِل ْ‬
‫ن َر ُ‬
‫ن عَب ْدِ الل ّهِ ال ّ‬
‫ل الل ّهِ ‪ ‬ي ُعَل ّ ُ‬
‫جاب ُِر ب ْ ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ن ي َُقو ُ‬
‫ل إِ َ‬
‫ر‬
‫سوَرةَ ِ‬
‫مأ َ‬
‫مَنا ال ّ‬
‫م ِبال ْ‬
‫حد ُك ُ ْ‬
‫ذا هَ ّ‬
‫ما ي ُعَل ّ ُ‬
‫مورِ ك ُل َّها ك َ َ‬
‫ِفى اْل ُ‬
‫ن ال ُْقْرآ ِ‬
‫م ْ‬
‫م ِ‬
‫َ‬
‫م َ‬
‫خيُر َ‬
‫م ل ِي َُق ْ‬
‫ك‬
‫ن غَي ْرِ ال َْف‬
‫م‬
‫ست َ ِ‬
‫ك ب ِعِل ْ ِ‬
‫ن ِ‬
‫ري َ‬
‫ع َرك ْعَت َي ْ‬
‫فَل ْي َْرك َ ْ‬
‫م إ ِّنى أ ْ‬
‫ل الل ّهُ ّ‬
‫ضة ِ ث ُ ّ‬
‫ْ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ك بُقدرت ِ َ َ‬
‫َ‬
‫ك العظيم ‪ ،‬فَإ ِن ّ َ‬
‫ضل ِ َ‬
‫سأ َل ُ َ‬
‫ك ت َْقدُِر وَل َ أ َقْدُِر‬
‫ك ِ‬
‫ن فَ ْ‬
‫ك وَأ ْ‬
‫وَأ ْ‬
‫م ْ‬
‫ست َْقدُِر َ ِ ْ َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫م هَ َ‬
‫خي ٌْر‬
‫مَر َ‬
‫م إِ ْ‬
‫ت عَّل ُ‬
‫ذا اْل ْ‬
‫ت ت َعْل َ ُ‬
‫ن ك ُن ْ َ‬
‫ب ‪ ،‬الل ّهُ ّ‬
‫م ‪ ،‬وَأن ْ َ‬
‫م وََل أعْل َ ُ‬
‫وَت َعْل َ ُ‬
‫م ال ْغُُيو ِ‬
‫عاج َ‬
‫َ‬
‫جل ِهِ ‪-‬‬
‫شى وَ َ‬
‫مَعا ِ‬
‫رى َوآ ِ‬
‫لأ ْ‬
‫عاقِب َةِ أ ْ‬
‫ِلى ِفى ِديِنى وَ َ‬
‫رى – أو قال ‪ِ ِ َ :‬‬
‫مَِ‬
‫م ِ‬
‫م َبارِ ْ‬
‫ه َ‬
‫شّر ِلى ِفى‬
‫ك ِلى ِفي ِ‬
‫ه ‪ ،‬وَإ ِ ْ‬
‫َفاقْد ُْرهُ ِلى وَي َ ّ‬
‫م أن ّ ُ‬
‫ت ت َعْل َ ُ‬
‫ن ك ُن ْ َ‬
‫سْرهُ ِلى ث ُ ّ‬
‫عاج َ‬
‫َ‬
‫رى ‪ -‬أ َوْ َقا َ‬
‫ه‬
‫شى وَ َ‬
‫مَعا ِ‬
‫صرِفْ ُ‬
‫رى َوآ ِ‬
‫لأ ْ‬
‫عاقِب َةِ أ ْ‬
‫ِديِنى وَ َ‬
‫جل ِهِ ‪َ -‬فا ْ‬
‫ل‪ِ ِ َ :‬‬
‫م َِ‬
‫م ِ‬
‫ث َ‬
‫ضِنى ب ِهِ قال ‪:‬‬
‫ه َواقْد ُْر ِلى ال ْ َ‬
‫حي ْ ُ‬
‫م أْر ِ‬
‫كا َ‬
‫خي َْر َ‬
‫ن ثُ ّ‬
‫صرِفِْنى عَن ْ ُ‬
‫عَّني َوا ْ‬
‫ويسمى حاجته ‪.‬‬
‫)‪ 6‬درجات(‬

‫‪.1‬‬

‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث ‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫هات معانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬

‫‪.3‬‬

‫ُ‬
‫مورِ ك ُل َّها "‬
‫ما المراد بالمور في قوله " ِفى اْل ُ‬

‫‪.4‬‬

‫لماذا كان الرسول ‪ ‬يعلم الصحابة ‪ ‬الستخارة كما يعلمهم‬

‫سورة من القرءان ؟‬
‫‪.5‬‬

‫اذكر كيفية صلة الستخارة كما ورد في الحديث ؟‬

‫‪.6‬‬

‫ك ‪ .....‬و ب ُِقد َْرت ِ َ‬
‫م َ‬
‫ك"؟‬
‫ما نوع الباء في قوله " ب ِعِل ْ ِ‬

‫‪.7‬‬

‫متى يكون الدعاء المحرم ؟ ولماذا يكون كذلك ؟‬

‫‪.8‬‬

‫هل تحصل التسنن بالستخارة بمجرد الدعاء بعد صلة‬

‫الفريضة ‪ /‬ركعة واحدة ؟ ولماذا ؟‬
‫‪.9‬‬

‫لماذا علمنا الرسول ‪ ‬طلب الرضا من الله في قوله "‬

‫َ‬
‫ضِنى ب ِهِ " ؟‬
‫أْر ِ‬

‫َ‬
‫َ‬
‫‪ .10‬بين الغراض من دعاء النبي " فَإ ِن ّ َ‬
‫ت‬
‫ك ت َْقدُِر وَل َ أقْدُِر‪ .....‬وَأن ْ َ‬
‫ب" ؟‬
‫عَّل ُ‬
‫م ال ْغُُيو ِ‬
‫‪ .11‬من الذي يستحب له الستخارة ؟‬

‫‪ ****** 7‬كتاب الجنائز‬
‫خد ِْرى ‪ ‬أن رسول الله ‪َ ‬قا َ‬
‫ل ‪ :‬إِ َ‬
‫سِعيدٍ ال ْ ُ‬
‫جَناَزةُ‬
‫ذا وُ ِ‬
‫عن أبي َ‬
‫ت ال ْ ِ‬
‫ضع َ ْ‬
‫َ‬
‫ن َ‬
‫جا ُ‬
‫ن‬
‫ح ً‬
‫موِنى وَإ ِ ْ‬
‫صال ِ َ‬
‫م فَإ ِ ْ‬
‫مل ََها الّر َ‬
‫َوا ْ‬
‫ت قَد ّ ُ‬
‫ة َقال َ ْ‬
‫كان َ ْ‬
‫ل عََلى أعَْناقِهِ ْ‬
‫حت َ َ‬
‫ت َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫صوْت ََها ك ُ ّ‬
‫ل‬
‫ن ت َذ ْهَُبو َ‬
‫صال ِ َ‬
‫ن ب َِها؟ ي َ ْ‬
‫س َ‬
‫حةٍ َقال َ ْ‬
‫كان َ ْ‬
‫مع ُ َ‬
‫ت غَي َْر َ‬
‫ت ‪َ :‬يا وَي ْل ََها ! أي ْ َ‬
‫َ‬
‫ق‬
‫س ِ‬
‫سا ُ‬
‫سا َ‬
‫معَ اْل ِن ْ َ‬
‫ن وَل َوْ َ‬
‫يٍء إ ِّل اْل ِن ْ َ‬
‫صع ِ َ‬
‫ن لَ َ‬
‫ش ْ‬
‫‪.1‬‬

‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث ‪.4‬‬

‫‪.2‬‬

‫هات معانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬

‫)‪ 6‬درجات(‬

‫موِنى"؟ لماذا قالت الجنازة‬
‫‪ .3‬لماذا قالت الجنازة الصالحة " قَد ّ ُ‬
‫َ‬
‫ن ب َِها؟"؟‬
‫ن ت َذ ْهَُبو َ‬
‫غير الصالحة " َيا وَي ْل ََها ! أي ْ َ‬
‫‪.4‬‬

‫مّيت؟ ‪/‬‬
‫ما المراد بكلم الجنازة ‪ ،‬وكيف تتكلم الجنازة مع أنها َ‬

‫ضح رأي ابن بطال عن كلم الجنازة‬
‫و ّ‬
‫‪.5‬‬

‫‪.6‬‬

‫صوْت ََها ك ُ ّ‬
‫ل َ‬
‫ن"؟‬
‫سا َ‬
‫يٍء إ ِّل اْل ِن ْ َ‬
‫ما المقصود بقوله ‪ " ‬ي َ ْ‬
‫س َ‬
‫معُ َ‬
‫ش ْ‬
‫)‪ 4‬درجات(‬
‫ضح ذلك بالتفصيل ؟‬
‫ما حكم حملت النساء الجنازة ؟ و ّ‬

‫‪ 4‬درجات(‬
‫‪.7‬‬

‫لماذا قالت الجنازة ”يا ويلها ‪ ،‬غير ياويلي ؟ ‪ /‬لماذا أضافت‬

‫الجنازة الويل إلى الغائب ؟‬
‫‪.8‬‬
‫‪.9‬‬

‫اذكر سببين لختصاص الرجال دون النساء في حمل الجنازة‬

‫)‬

‫‪ ********8‬كتاب الزكاة‬
‫سو ُ‬
‫ل َقا َ‬
‫ن أ َِبى هَُري َْرةَ ‪َ ‬قا َ‬
‫م ي ُؤَد ّ‬
‫ل َر ُ‬
‫مال ً فَل َ ْ‬
‫ه َ‬
‫ن آَتاهُ الل ّ ُ‬
‫ل الل ّهِ ‪َ ‬‬
‫م ْ‬
‫عَ ْ‬
‫َ‬
‫َز َ‬
‫مث ّ َ‬
‫مة ِ ُ‬
‫م‬
‫جا ً‬
‫ش َ‬
‫ه ي َوْ َ‬
‫ه ي َوْ َ‬
‫مة ِ ث ُ ّ‬
‫م ال ِْقَيا َ‬
‫ن ي ُط َوّقُ ُ‬
‫عا أقَْرعَ ل َ ُ‬
‫م ال ِْقَيا َ‬
‫ل لَ ُ‬
‫ه ُ‬
‫كات َ ُ‬
‫ه َزِبيب ََتا ِ‬
‫ْ‬
‫خذ ُ بل ِهزمتيه يعِنى ب شدقَيه ث ُم يُقو ُ َ‬
‫م ت َل َ )وَل َ‬
‫ك أ ََنا ك َن ُْز َ‬
‫مال ُ َ‬
‫ِ ِ ْ ْ ِ ّ َ‬
‫ي َأ ُ ِ ْ ِ َ َ ْ ِ َ ْ‬
‫ك ثُ ّ‬
‫ل أَنا َ‬
‫م بَ ْ‬
‫ل هُوَ َ‬
‫شّر‬
‫ضل ِهِ هُوَ َ‬
‫ن ي َب ْ َ‬
‫ه ِ‬
‫ن ال ّ ِ‬
‫ح ِ‬
‫من فَ ْ‬
‫خُلو َ‬
‫يَ ْ‬
‫خي ًْرا ل َهُ ْ‬
‫م الل ُ‬
‫ما آَتاهُ ُ‬
‫ن بِ َ‬
‫ذي َ‬
‫سب َ ّ‬
‫ل َُهم(‪.‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬

‫هات المعانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬
‫مث ّ َ‬
‫ل"و" ُ‬
‫عا"‪،‬‬
‫جا ً‬
‫ش َ‬
‫بين موقغ العراب قوله " ُ‬
‫ه"‬
‫أين رجوع الضمير في قوله "ي ُط َوّقُ ُ‬

‫‪.4‬‬

‫ما المقصود شجاع في قوله " ُ‬
‫ع" ؟‬
‫عا أ َقَْر َ‬
‫جا ً‬
‫ش َ‬

‫‪.5‬‬

‫أين رجوع الضمير في ) ول يحسبن( بين المراد بقوله )ول يحسبن‬
‫الذين يبخلون‪( .‬؟‬

‫‪ .6‬ما هو الغرض من قول الشجاع لمانعي الزكاة بقوله )أنا مالك ‪ ,‬أنا‬
‫كنـزك( ؟) ‪ 4‬درجات (‬
‫‪ .7‬كيف نعرف أن الية المذكورة في الحديث نزلت في مانعى‬
‫الزكاة ؟ ) ‪ 6‬درجات (‬
‫‪ .8‬أيّ المال وجوب الزكاة ؟‬

‫‪ *********9‬كتاب الصوم‬
‫ست َ َ‬
‫طاعَ‬
‫نا ْ‬
‫عن عبد الله بن مسعود ‪ ‬قال ‪ :‬ك ُّنا مع النبي ‪ ‬فقال ‪َ :‬‬
‫م ْ‬
‫منك ُم ال ْباَءةَ فَل ْيتزوج فَإنه أ ّغَض ل ِل ْبصر َوأ َ‬
‫ن ل ِل ْ‬
‫ع‬
‫ر‬
‫ف‬
‫َ‬
‫ص‬
‫ح‬
‫ست َط ِ ْ‬
‫ْ‬
‫ِ ْ ْ َ‬
‫م يَ ْ‬
‫ن لَ ْ‬
‫ج وَ َ‬
‫َََ ّ ْ ِّ ُ‬
‫َ‬
‫ّ َ َ‬
‫م ْ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ِ‬
‫جاٌء‪.‬‬
‫ه وِ َ‬
‫ه لَ ُ‬
‫صوْم ِ فَإ ِن ّ ُ‬
‫فَعَل َي ْهِ ِبال ّ‬
‫‪.1‬‬

‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث ‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫هات المعانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬

‫‪.3‬‬

‫‪.4‬‬

‫هات المراد مما يأتي ‪:‬‬
‫فَإن ّ‬
‫صر‬
‫‪.1‬‬
‫ِّ ُ‬
‫ض ل ِل ْب َ َ‬
‫ه أغ َ ّ‬
‫َ‬
‫ص ْ ْ‬
‫ج‬
‫‪.2‬‬
‫وَأ ْ‬
‫ح َ‬
‫ن ل ِلَفْر ِ‬
‫جاٌء‬
‫‪.3‬‬
‫ه وِ َ‬
‫ه لَ ُ‬
‫فَإ ِن ّ ُ‬
‫ة"‪ ،‬وضح ذلك بالتفصيل ‪.‬‬
‫اختلف العلماء في فهم المراد "ال َْباَء َ‬

‫‪.6‬‬

‫م" ؟‬
‫ما موقع الباء في قوله " فَعَل َي ْهِ ِبال ّ‬
‫صو ْ ِ‬
‫لماذا أمر الرسول المسلمين العاجزين عن النكاح بالصوم ؟‬

‫‪.7‬‬

‫ما السر في تخصيص الخطاب إلى شباب المسلمين دون‬

‫‪.5‬‬

‫غيرهم ؟‬
‫‪.8‬‬

‫لماذا بدأ الرسول ‪ b‬بـ )أغض للبصر( ثم بعد ذلك )أحصن‬

‫للفرج( ؟‬
‫‪.9‬‬

‫استشكل عند بعض الناس بأن الصوم يزيد في تهييج الحرارة ‪،‬‬

‫وذلك مما يثير الشهوة‪ .‬كيف نجيب على هذا الشكال ؟‬
‫‪.10‬‬

‫لماذا ليجوز كسر الشهوة بالدواء أو الكافور ؟‬

‫‪ **********10‬كتاب البيوع‬
‫َ‬
‫َ‬
‫عائ ِ َ‬
‫ه‬
‫ن َ‬
‫ش َ‬
‫ل الل ّ ِ‬
‫ت هِن ْد ٌ أم معاوية َر ِ‬
‫ه عَْنها ل َِر ُ‬
‫ضى الل ّ ُ‬
‫ت ‪َ :‬قال ْ‬
‫ة ‪َ ‬قال ْ‬
‫سو ِ‬
‫عَ ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ح ‪ ،‬فَهَ ْ‬
‫ج ٌ‬
‫ل َ‬
‫خذ من‬
‫نآ ِ‬
‫ش ِ‬
‫جَناح أ ْ‬
‫ي ُ‬
‫حي ٌ‬
‫ن َر ُ‬
‫سْفَيا َ‬
‫م ‪ :‬إِ ّ‬
‫ن أَبا ُ‬
‫عَل َي ْهِ وَ َ‬
‫سل ّ َ‬
‫ل عَل َ ّ‬
‫سّرا ؟ َقا َ‬
‫ف‬
‫ل‪ُ :‬‬
‫ذى أن ِ‬
‫خ ِ‬
‫ماله ِ‬
‫معُْرو ِ‬
‫ما ي َك ِْفي ِ‬
‫ت وَب َُنو ِ‬
‫ك ب ِال ْ َ‬
‫ك َ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫سّرا" و قوله‬
‫ما الموقع العراب في قوله " ِ‬

‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬
‫‪.5‬‬

‫ك"‬
‫ما الموقع العراب في قوله " وَب َُنو ِ‬
‫ك"‪،‬‬
‫ما ي َك ِْفي ِ‬
‫ما المقصود بقوله " َ‬
‫ف" في الحديث ؟ )‪4‬‬
‫معُْرو ِ‬
‫لماذا اقتصر بإيراد كلمة "ال ْ َ‬

‫درجات(‬
‫‪.6‬‬

‫ف" في الحديث ؟‬
‫معُْرو ِ‬
‫ما الحكمة من إيراد كلمة "ال ْ َ‬
‫)‪ 6‬درجات(‬

‫‪.7‬‬

‫اذكر ثلثة من حقوق الزوجة على الزوج ؟‬

‫‪.8‬‬

‫هل تجوز للزوجة أن تخبر عيب زوجها إلى الخرين؟ فكيف‬

‫نجيب عما وقع في هذا الحديث ؟)‪6‬درجات(‬
‫‪.9‬‬
‫‪.10‬‬

‫هل هذا حكما من النبي أو كان فتيا ‪ ،‬ولماذا ؟‬
‫آت ثلثة المستفاد من الحديث ؟‬

‫)‪ 6‬درجات(‬

‫‪ *11‬كتاب الستقراض‬
‫َ َ‬
‫َ‬
‫عَ َ‬
‫ن الن ِّبى ‪َ ‬قا َ‬
‫ه ِفي‬
‫ن إ ِل ّ وَأَنا أوَْلى ب ِ ِ‬
‫مؤ ْ ِ‬
‫ما ِ‬
‫ن أِبى هَُري َْرةَ ‪ ‬أ ّ‬
‫ن ُ‬
‫ل‪َ :‬‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫خَرة ‪ ،‬اقر ُ‬
‫م )النبي أولى بالمؤمنين من‬
‫الد ّن َْيا َوال ِ‬
‫ن ِ‬
‫ؤوا إ ِ ْ‬
‫شـْئـت ُ ْ‬
‫َ‬
‫مال‬
‫ت وت ََرك َ‬
‫ما َ‬
‫ما مؤمن َ‬
‫أنفسهم ‪ ( ...‬الية ‪ 6‬من سورة الحزاب ‪ ،‬فأي ّ َ‬
‫وله‪.‬‬
‫ضَيا ً‬
‫من ترك د َي ًْنا أو َ‬
‫عا فليأِتني فأنا َ‬
‫من كانوا و َ‬
‫صب َت ُه َ‬
‫فَل ْي َرِْثه عَ َ‬
‫م ْ‬
‫‪ .1‬هات المعانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬
‫‪.2‬‬

‫لماذا كان النبي ‪ b‬أولى من المؤمنين من أنفسهم ؟‬
‫)‪ 2‬درجات(‬

‫‪.3‬‬

‫ما المراد من قوله " فليأتني فأنا موله" ؟‬

‫‪.4‬‬

‫ماذا يجب على المؤمنين أن يفعلوه إذا علموا أن النبي ‪ b‬أولى‬

‫بهم من أنفسهم ؟‬
‫ماذا يجب على المؤمنين نحو الرسول؟‬
‫‪.5‬‬

‫ما الحكمة بالتعبير "بمن" الموصولة في قوله " فليرثه عصبته‬

‫من كانوا" ؟ )‪ 4‬درجات(‬
‫‪.6‬‬

‫كان النبي ‪ b‬في صدر السلم ل يصلى على من عليه الدين‬

‫حتى فتح الله عليه الفتوح صار يصلى عليه‪ .‬هل كان ذلك محرما‬
‫عليه ؟‬
‫‪.7‬‬

‫وهل كان يجوز له أن يصلي مع وجود الضامن ؟ اشرح‬

‫بالتفصيل ‪.‬‬
‫‪.8‬‬

‫هل يجب عليه الصلة والسلم قضاء الدين أم كان يفعله تكرما‬

‫ضح ذلك بالجمال‪4) .‬درجات(‬
‫وتفضل ؟ و ّ‬

‫‪ **12‬كتاب المظالم‬
‫عَ َ‬
‫ل الل ّهِ ‪َ ‬قا َ‬
‫ل إِ َ‬
‫ن‬
‫ذا َ‬
‫سِعيدٍ ال ْ ُ‬
‫مؤ ْ ِ‬
‫مُنو َ‬
‫ن َر ُ‬
‫ن أِبى َ‬
‫ص ال ْ ُ‬
‫خل َ‬
‫سو ِ‬
‫خد ِْرى ‪ ‬عَ ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫م‬
‫سوا بَِقن ْطَر ٍ‬
‫ِ‬
‫صو َ‬
‫ن ال َ‬
‫ن الّناِر ُ‬
‫حب ِ ُ‬
‫ت ب َي ْن َهُ ْ‬
‫م كان َ ْ‬
‫مظال ِ َ‬
‫ن َ‬
‫جن ّةِ َوالّنارِ فَي َت ََقا ّ‬
‫ة ب َي ْ َ‬
‫م ْ‬
‫ُ‬
‫حّتى إ ِ َ‬
‫س‬
‫م ب ِد ُ ُ‬
‫جن ّةِ فَوَ ال ّ ِ‬
‫ل ال ْ َ‬
‫ذا ن ُّقوا َوهُذ ُّبوا أذِ َ‬
‫ِفى الد ّن َْيا َ‬
‫ن ل َهُ ْ‬
‫ذى ن َْف ُ‬
‫خو ِ‬
‫َ‬
‫ه َ‬
‫جن ّةِ أد َ ّ‬
‫ن ِفى الد ّن َْيا‬
‫سك َن ِ ِ‬
‫سك َن ِ ِ‬
‫مدٍ ب ِي َدِ ِ‬
‫كا َ‬
‫ه ِفى ال ْ َ‬
‫ه لَ َ‬
‫م َ‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬
‫ل بِ َ‬
‫م بِ َ‬
‫حد ُهُ ْ‬
‫ح ّ‬
‫ُ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫ما المقصود بالظلم ؟‬

‫‪.3‬‬

‫م َ‬
‫م َ‬
‫م‬
‫صو َ‬
‫ت ب َي ْن َهُ ْ‬
‫كان َ ْ‬
‫ظال ِ َ‬
‫ن َ‬
‫ما المقصود بمظالم في قوله " فَي َت ََقا ّ‬

‫ِفى الد ّن َْيا "‬
‫‪.4‬‬

‫)‪ 4‬درجات(‬

‫سك َن ِهِ ِفى‬
‫ما الموقع العراب في قوله " ل َ َ‬
‫م ْ‬
‫م " و قوله " ب ِ َ‬
‫حد ُهُ ْ‬

‫جن ّةِ " ؟)‪ 4‬درجات(‬
‫ال ْ َ‬
‫‪.5‬‬

‫بّين اثنين كيفية قضاء الله على المظالم التي كانت فيما بين‬

‫العباد ؟‬
‫‪.6‬‬

‫لماذا كان المسكن الذي يقع في الجنة أدل من مسكنه في‬

‫الدنيا ؟‬
‫‪.7‬‬

‫)‪ 6‬درجات(‬
‫)‪ 4‬درجات(‬

‫اذكر مثال من مظالم بين العباد المتعلقة بين البدان‬

‫والموال ؟‬
‫‪.8‬‬

‫كيف يتقاض المؤمنون المظالم ؟‬

‫‪.9‬‬

‫كيف تكون منازل المؤمنين في الجنة‪.‬‬

‫‪ .10‬لماذا حبس المؤمن في القنطرة بعد نجاته من النار ؟‬
‫‪ .11‬بّين ثلثة من آثار المظالم نحو المجتمع‪.‬‬

‫‪ ***13‬كتاب الشركة‬
‫مث َ ُ‬
‫ن الن ِّبى ‪َ ‬قا َ‬
‫ه‬
‫َ‬
‫دودِ الل ّ ِ‬
‫ن بَ ِ‬
‫ح ُ‬
‫ل ال َْقائ ِم ِ عََلى ُ‬
‫ما َ‬
‫ل َ‬
‫عن الن ّعْ َ‬
‫شيرٍ ‪ ‬عَ ْ‬
‫ن بْ َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ها‬
‫م أعَْل َ‬
‫ب ب َعْ ُ‬
‫صا َ‬
‫موا عََلى َ‬
‫ل قَوْم ٍ ا ْ‬
‫ضه ُ ْ‬
‫ست َهَ ُ‬
‫واقِِع ِفيَها ك َ َ‬
‫سِفين َةٍ فَأ َ‬
‫مث َ ِ‬
‫َوال ْ َ‬
‫َ‬
‫وبعضه َ‬
‫سَفل ََها فَ َ‬
‫سَفل َِها إ ِ َ‬
‫مّروا‬
‫وا ِ‬
‫ن ال ّ ِ‬
‫كا َ‬
‫ذا ا ْ‬
‫ن ِفى أ ْ‬
‫مأ ْ‬
‫ماءِ َ‬
‫ن ال ْ َ‬
‫ََْ ُ ُ ْ‬
‫م ْ‬
‫سَتسسَق ْ‬
‫ذي َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ن فَوْقََنا‬
‫صيب َِنا َ‬
‫م فََقالوا لوْ أّنا َ‬
‫خَرقَْنا ِفى ن َ ِ‬
‫م ن ُؤْذِ َ‬
‫خْرًقا َول ْ‬
‫ن فَوْقَهُ ْ‬
‫عََلى َ‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫دوا هَل َ ُ‬
‫ن ت َُر ُ‬
‫خ ُ‬
‫وا‬
‫ن أَ َ‬
‫ذوا عََلى أي ْ ِ‬
‫ج ِ‬
‫وا وَن َ َ‬
‫م نَ َ‬
‫ميًعا وَإ ِ ْ‬
‫كوا َ‬
‫ما أَرا ُ‬
‫فَإ ِ ْ‬
‫ديهِ ْ‬
‫م وَ َ‬
‫كوهُ ْ‬
‫ج ْ‬
‫ج ْ‬
‫ميًعا‬
‫ج ِ‬
‫َ‬
‫)‪ 6‬درجات(‬

‫‪.1‬‬

‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫هات المعانى الكلمات تحتها خط‪.‬‬

‫‪.3‬‬

‫وضح عن مسئولية مسلم على المسلم في سبيل حماية‬

‫المجتمع من الفساد والهلك؟ )‪ 4‬درجات(‬
‫‪.4‬‬

‫ما حكم لمن رأى منكرا وهو ل يقوم بتغييره أو إنكاره ؟ )‪4‬‬

‫درجات(‬
‫‪.5‬‬

‫ما حكم قسمة العقار المتفاوت بالقرعة ؟ وضح أراء العلماء‬

‫بالتفصيل ‪ 6).‬درجات(‬
‫‪.6‬‬

‫اذكر ثلثة المستفاد من الحديث ‪.‬‬

‫‪ ****14‬كتاب الهبة‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫عَ َ‬
‫م ْ‬
‫ة ِفى‬
‫شرِك َ ٌ‬
‫مى وَ ِ‬
‫ماَء ب ِن ْ ِ‬
‫نأ ْ‬
‫هى ُ‬
‫ت عََلى أ ّ‬
‫م ْ‬
‫ت قَدِ َ‬
‫ت أِبى ب َك ْرٍ ‪َ ‬قال َ ْ‬
‫س َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ص ُ‬
‫سو َ‬
‫ل‬
‫ة َ‬
‫هى َراِغب َ ٌ‬
‫أفأ ِ‬
‫ت وَ ِ‬
‫ت َر ُ‬
‫ل اللهِ ‪َ ‬فا ْ‬
‫عَهْدِ َر ُ‬
‫ل اللهِ ‪ ‬قُل ُ‬
‫ست َْفت َي ْ ُ‬
‫سو ِ‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫مى َقا َ‬
‫ك‬
‫م ِ‬
‫م ِ‬
‫صِلى أ ّ‬
‫ل ن َعَ ْ‬
‫أ ّ‬
‫‪ .1‬هات المعانى الكلمات التية‬
‫‪.2‬‬

‫من هي أم السماء ؟ إشرح سبب ورود الحديث ؟‬

‫‪.3‬‬

‫لماذا سألت السماء النبي ‪ b‬عن قدوم أمها إليها؟‬

‫‪.4‬‬

‫ما المراد بالرغبة فى الحديث ؟ وضح إجابتك بالتفصيل‪.‬‬

‫‪.5‬‬

‫هل يقطع السلم صلة الرحم بين أحد وأقاربه الكافرين ؟‬

‫‪.6‬‬

‫هات إجابتك بالتفصبل ‪ ،‬مع بيان العلة الدلة في ذلك ؟‬

‫‪ ***** 15‬كتاب الشروط‬
‫َ‬
‫عَ َ‬
‫ل الل ّهِ ‪َ ‬قا َ‬
‫سو َ‬
‫ما‬
‫سع َ ً‬
‫ل إِ ّ‬
‫ن أِبى هَُري َْرةَ ‪ ‬أ ّ‬
‫نا ْ‬
‫ة وَت ِ ْ‬
‫ن ل ِل ّهِ ت ِ ْ‬
‫ن َر ُ‬
‫س ً‬
‫سِعي َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ّ‬
‫خ َ‬
‫ة‬
‫ها د َ َ‬
‫جن ّ َ‬
‫صا َ‬
‫ة إ ِل َوا ِ‬
‫مائ َ ً‬
‫ِ‬
‫ل ال َ‬
‫نأ ْ‬
‫ح ً‬
‫دا َ‬
‫ح َ‬
‫م ْ‬
‫‪.1‬‬

‫ماالموقع العراب قوله "إسما" و قوله "مائة" ؟‬

‫‪.2‬‬

‫ص العدد تسعة وتسعين في الحديث ؟‬
‫لماذا خ ّ‬

‫‪.3‬‬

‫بين طريقة لمعرفة أسماء الله عز وجل ؟‬

‫‪.4‬‬

‫ما المقصود باللحاد ؟‬

‫‪.5‬‬

‫و ما حكم اللحاد في أسماء الله تعالى ؟‬
‫ما المراد بالحصاء فى قوله )م َ‬
‫خ َ‬
‫ة( ؟‬
‫ها د َ َ‬
‫جن ّ َ‬
‫صا َ‬
‫ل ال ْ َ‬
‫نأ ْ‬
‫ح َ‬
‫َ ْ‬

‫‪.6‬‬
‫‪.7‬‬

‫هل تنحصر ‪ /‬تقتصر أسماء الله تعالى بالعدد تسعة وتسعين‬

‫فقط ؟ ولماذا؟‬
‫‪.8‬‬

‫ما هى فوائد لمعرفة أسماء الله تعالى ؟‬

‫‪.9‬‬

‫ما رأي ابن العربي في عدد أسماء الله ؟‬

‫‪ ******16‬كتاب الجهاد والسير‬
‫َ‬
‫عَ َ‬
‫ل الل ّهِ ‪َ ‬قا َ‬
‫سو َ‬
‫ت‬
‫مِع ال ْك َل ِم ِ وَن ُ ِ‬
‫وا ِ‬
‫ت بِ َ‬
‫ن أِبى هَُري َْرةَ ‪ ‬أ ّ‬
‫ن َر ُ‬
‫صْر ُ‬
‫ل ‪ :‬ب ُعِث ْ ُ‬
‫ج َ‬
‫ْ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ت ِفى ي َد َىّ ‪,‬‬
‫ح َ‬
‫ض ‪ ,‬فَوُ ِ‬
‫ضع َ ْ‬
‫ت بِ َ‬
‫م أِتي ُ‬
‫ما أَنا َنائ ِ ٌ‬
‫ب فَب َي ْن َ َ‬
‫ِبالّرعْ ِ‬
‫خَزائ ِ ِ‬
‫مَفاِتي ِ‬
‫ن ا َلْر ِ‬
‫َقا َ َ‬
‫سو ُ‬
‫م ت َن ْت َث ُِلون ََها‬
‫ل أُبو هَُري َْرةَ ‪ :‬وَقَد ْ ذ َهَ َ‬
‫ب َر ُ‬
‫ل الل ّهِ ‪ ‬وَأن ْت ُ ْ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها الخط‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫ب( بالتفصيل ؟‬
‫ما المراد بقوله )وَن ُ ِ‬
‫صْر ُ‬
‫ت ِبالّرعْ ِ‬

‫‪.3‬‬

‫وضح المقصود )مفاتيح خزائن الرض( التي أوتيت للنبي ‪ b‬؟‬

‫‪.4‬‬
‫‪.5‬‬

‫‪.6‬‬

‫ى( ؟‬
‫ما المقصود بقوله )فَوُ ِ‬
‫ضع َ ْ‬
‫ت ِفى ي َد َ ّ‬
‫َ‬
‫م‬
‫ما المقصود بالذهب في قوله " وَقَد ْ ذ َهَ َ‬
‫ب" ‪ ،‬و قوله " وَأن ْت ُ ْ‬
‫ت َن ْت َث ُِلون ََها"؟‬
‫اذكر ثلثة من خصائص النبي ‪ ‬في هذا الحديث ؟‬

‫‪ .7‬اذكر اثنين من فوائد الجهاد للمة السلمية‬
‫‪.8‬‬

‫بّين أسباب نجاح النبي ص في الدعوة والجهاد‬

‫‪ ******** 17‬كتاب بدء الخلق‬
‫سو ُ‬
‫ل َقا َ‬
‫ن أ َِبى هَُري َْرةَ ‪َ ‬قا َ‬
‫ب‬
‫ه ال ْ َ‬
‫خل ْقَ ك َت َ َ‬
‫ما قَ َ‬
‫ل َر ُ‬
‫ضى الل ّ ُ‬
‫ل الل ّهِ ‪ ‬ل َ ّ‬
‫عَ ْ‬
‫ْ‬
‫ضِبى‬
‫ه فَهُوَ ِ‬
‫ِفى ك َِتاب ِ ِ‬
‫ت غَ َ‬
‫ن َر ْ‬
‫ش إِ ّ‬
‫مِتى غَل َب َ ْ‬
‫ح َ‬
‫عن ْد َهُ فَوْقَ العَْر ِ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات تحتها الخط ؟‬

‫‪.2‬‬

‫ما المراد بالرحمة والغضب فى الحديث ؟‬

‫‪.3‬‬

‫هل توصف الصفات بالغلبة ؟ بين إجابتك معّلقا بهذا الحديث‪.‬‬

‫ضِبى" ؟‬
‫‪.4‬‬
‫ت غَ َ‬
‫ن َر ْ‬
‫ماالمقصود بالغلبة فى قوله " إ ِ ّ‬
‫مِتى غَل َب َ ْ‬
‫ح َ‬
‫وأّيد إجابتك بالدليل القرءاني ؟‬
‫‪ .5‬بّين الغلبة باعتبار تعّلق الرحمة ‪ ،‬وتعّلق الغضب‪.‬‬
‫‪.6‬‬

‫ما المعنى كون الكتاب عنده فوق العرش ؟‬

‫‪.7‬‬

‫خلق الول العرش أو القلم ؟‬
‫أيّ شيئ ُ‬

‫‪.8‬‬

‫ما خلق الله لوح المحفوظ ؟‬
‫ِ‬
‫م ّ‬

‫‪.9‬‬

‫وضح ثلثة من أوصاف اللوح المحفوظ ؟‬

‫ضِبى " اشرح ثلثة‬
‫ت غَ َ‬
‫ن َر ْ‬
‫‪ .10‬استنادا إلى الحديث " إ ِ ّ‬
‫مِتى غَل َب َ ْ‬
‫ح َ‬
‫نقاط عن المراد ب الغلبة في صفات الله تعالى ‪.‬‬

‫‪ ******** 18‬كتاب المناقب‬
‫ل الل ّه ‪ ‬بي َ‬
‫َ‬
‫مَري ْن قَ ّ‬
‫سو ُ‬
‫خذ َ‬
‫عائ ِ َ‬
‫ط إ ِّل أ َ َ‬
‫ما ُ‬
‫ن َ‬
‫ش َ‬
‫ِ‬
‫خي َّر َر ُ‬
‫ت َ‬
‫ة ‪ ‬أن َّها َقال َ ْ‬
‫َْ َ‬
‫عَ ْ‬
‫نأ ْ ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ن إ ِْثما ً َ‬
‫ن َ‬
‫م‬
‫س ِ‬
‫كا َ‬
‫كا َ‬
‫ن إ ِْثماً فَإ ِ ْ‬
‫أي ْ َ‬
‫ما ان ْت ََق َ‬
‫ه وَ َ‬
‫من ْ ُ‬
‫ما ل َ ْ‬
‫ما َ‬
‫سَرهُ َ‬
‫م ي َك ُ ْ‬
‫ن أب ْعَد َ الّنا ِ‬
‫َ‬
‫يٍء قَ ّ‬
‫ن ت ُن ْت َهَ َ‬
‫سو ُ‬
‫سهِ ِفى َ‬
‫م ب َِها‬
‫م ُ‬
‫ة الل ّ ِ‬
‫ل الل ّهِ ‪ ‬ل ِن َْف ِ‬
‫ك ُ‬
‫ط إ ِّل أ ْ‬
‫َر ُ‬
‫ه فَي َن ْت َِق َ‬
‫حْر َ‬
‫ش ْ‬
‫ل ِل ّهِ‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬

‫هات المعانى الكلمات تحتها الخط ؟‬
‫ن إ ِْثما ً " ؟‬
‫ما ل َ ْ‬
‫ما المراد الثم في قوله " َ‬
‫م ي َك ُ ْ‬
‫هل أمر الرسول ‪ b‬بقتل عبدالله بن خطل و عقبة بن َأبي‬

‫معيط انتقاما لنفسه ؟ و لماذا ؟‬
‫‪.4‬‬

‫ما هو السبب فى عدم انتقامه )ص( لنفسه ؟‬

‫‪.5‬‬

‫اذكر ثلثة من حرمات الله عزوجل ؟‬

‫‪.6‬‬

‫اذكر ثلثة المستفاد من الحديث‬

‫‪ *********19‬كتاب تفسير القرءان‬
‫عن عبدالله بن مسعود ‪ ‬قال‪َ :‬قا َ‬
‫ل ِلي الن ِّبي صّلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫حب أ َ َ‬
‫ك أ ُنزل ؟ َقا َ َ ُ‬
‫ْ‬
‫ت ‪ :‬أ َقَْرأ ُ عَل َي ْ َ‬
‫ه‬
‫ل ‪ :‬أَنا أ ِ ّ ْ‬
‫نأ ْ‬
‫مع َ ُ‬
‫س َ‬
‫ي ‪ ,‬قُل ْ ُ‬
‫اقَْرأ عَل َ ّ‬
‫ك وَ عَل َي ْ َ ْ ِ‬
‫ْ‬
‫ف إِ َ‬
‫ن‬
‫ت ‪ ) :‬فَك َي ْ َ‬
‫جئ َْنا ِ‬
‫ِ‬
‫ساِء َ‬
‫سوَرةٌ الن ّ َ‬
‫ت عَل َي ْهِ ُ‬
‫ذا ِ‬
‫حّتى ب َل َغْ ُ‬
‫ن غَي ْرِيْ فََقَرأ ُ‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫س ْ‬
‫جئ َْنا ب ِ َ‬
‫كُ ّ‬
‫ك عََلى هَُئولِء َ‬
‫مة ٍ ب ِ َ‬
‫ك‪,‬‬
‫م ِ‬
‫شِهي ً‬
‫دا ( آية ‪ , 41‬قال ‪ :‬أ ْ‬
‫شِهيدٍ وَ ِ‬
‫لأ ّ‬
‫فَإ ِ َ‬
‫ن‪.‬‬
‫ذا عَي َْناهُ ت َذ ْرَِفا ِ‬
‫‪ .1‬هات المعانى الكلمات التية‬
‫ك و عَل َي َ ُ‬
‫َ ُ‬
‫زل ؟‬
‫ْ‬
‫‪ .2‬لماذا قال ‪ /‬سأل الراوي لرسول " أقَْرأ عَل َي ْ َ َ‬
‫ك أن ْ ِ‬
‫‪ .3‬ما المراد بشهيد فى قوله ) ‪ ...‬وجئنا بك على هئولء شهيدا (‪ ,‬بين‬
‫ذلك بتفصيل‪.‬‬
‫‪.4‬‬

‫‪.5‬‬

‫ما موقع العراب عين و تذرفان في قوله " فَإ ِ َ‬
‫ن" ؟ )‬
‫ذا عَي َْناهُ ت َذ ْرَِفا ِ‬
‫‪ 4‬درجات(‬
‫حب أ َ َ‬
‫َ ُ‬
‫ن غَي ْرِيْ " ؟ ) ‪6‬‬
‫ه ِ‬
‫ماالغرض الرسول في قوله " أَنا أ ِ ّ ْ‬
‫نأ ْ‬
‫مع َ ُ‬
‫س َ‬
‫م ْ‬
‫درجات (‬

‫‪ .6‬لماذا يقال كان المستمع أقوى على التدبر من القارئ ؟‬
‫‪.7‬‬

‫لماذا بكى النبي ‪ b‬لما بلغت تلك الية ؟‬

‫‪ .8‬لماذا الرسول قرأ القرآن على أبي بن كعب؟‬

‫) ‪ 4‬درجات (‬

‫‪ ********** 20‬كتاب النكاح‬
‫ل ِل َ‬
‫عَ َ‬
‫سأ َ ُ‬
‫ن الن ِّبى ‪َ ‬قا َ‬
‫خت َِها‬
‫ل ط ََلقَ أ ُ ْ‬
‫ل َل ي َ ِ‬
‫مَرأةٍ ت َ ْ‬
‫ح ّ ْ‬
‫ن أِبى هَُري َْرةَ ‪ ‬عَ ْ‬
‫ْ‬
‫ما قُد َّر ل ََها‬
‫ص ْ‬
‫ل ِت َ ْ‬
‫ما ل ََها َ‬
‫حَفت ََها فَإ ِن ّ َ‬
‫ست َْفرِغَ َ‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬

‫‪.4‬‬
‫‪.5‬‬
‫‪.6‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬
‫ل ِل َ‬
‫ة" يفيد ماذا ؟‬
‫لفظ ليحل في قوله " َل ي َ ِ‬
‫مَرأ ٍ‬
‫ح ّ ْ‬
‫خت َِها " ؟‬
‫ما المراد بالخت في قوله " ط ََلقَ أ ُ ْ‬
‫ما المقصود الحقيقي من هذا النهي النبوي ؟‬
‫حَفت ََها ( ؟‬
‫ص ْ‬
‫ماالذي يراد بالصحفة )ل ِت َ ْ‬
‫ست َْفرِغَ َ‬
‫اختلف العلماء في حكم سؤال المرأة طلق أختها ؟‬

‫‪ * 21‬كتاب الطعمة‬
‫عَ َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ل َ‬
‫ل ي َُقا ُ‬
‫ج ٌ‬
‫صاِرى ‪َ ‬قا َ‬
‫ه أ َُبو‬
‫ن ِ‬
‫صارِ َر ُ‬
‫كا َ‬
‫م ْ‬
‫ل لَ ُ‬
‫ن أِبى َ‬
‫ن اْلن ْ َ‬
‫سُعودٍ اْلن ْ َ‬
‫م ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫سو َ‬
‫م فََقا َ‬
‫ُ‬
‫ل اللهِ ‪‬‬
‫ما أد ْ ُ‬
‫مل ّ‬
‫ب وَكا َ‬
‫حا ٌ‬
‫ه غل ٌ‬
‫عو َر ُ‬
‫صن َعْ ِلى طَعا ً‬
‫نل ُ‬
‫لا ْ‬
‫شعَي ْ ٍ‬
‫ل فََقا َ‬
‫ج ٌ‬
‫سو َ‬
‫ل‬
‫س َ‬
‫ل الل ّهِ ‪َ ‬‬
‫سةٍ فَد َ َ‬
‫س َ‬
‫َ‬
‫خا ِ‬
‫خا ِ‬
‫م َر ُ‬
‫م َ‬
‫عا َر ُ‬
‫م َ‬
‫سةٍ فَت َب ِعَهُ ْ‬
‫خ ْ‬
‫خ ْ‬
‫م َ‬
‫م َ‬
‫َ‬
‫الن ِّبى ‪ ‬إ ِن ّ َ‬
‫ج ٌ‬
‫سةٍ وَهَ َ‬
‫ت‬
‫س َ‬
‫ك د َعَوْت ََنا َ‬
‫ن ِ‬
‫خا ِ‬
‫ل قَد ْ ت َب ِعََنا فَإ ِ ْ‬
‫ذا َر ُ‬
‫م َ‬
‫ت أذِن ْ َ‬
‫شئ ْ َ‬
‫خ ْ‬
‫م َ‬
‫لب ْ َ‬
‫ه‬
‫ن ِ‬
‫ه َقا َ َ‬
‫ه وَإ ِ ْ‬
‫ت لَ ُ‬
‫ل أذِن ْ ُ‬
‫ت ت ََرك ْت َ ُ‬
‫شئ ْ َ‬
‫لَ ُ‬
‫‪.1‬‬

‫ما السبب ورود هذا الحديث ؟‬

‫‪.2‬‬

‫ة" ‪،‬‬
‫س َ‬
‫ما الموقع خامس في قوله " َ‬
‫س ٍ‬
‫خا ِ‬
‫م َ‬
‫خ ْ‬
‫م َ‬

‫‪.3‬‬

‫وما حكم في إجابة الدعوة في السلم ؟ بين هذا بالتفصيل‪.‬‬

‫‪.4‬‬

‫لماذا طلب النبي ‪ b‬الذن من صاحب البيت للذي تفضله ؟‬

‫‪.5‬‬

‫ما حكم التطّفل إلى بيت صاحب الطعام ؟ بين هذا بالتفصيل‪.‬‬

‫‪.6‬‬

‫ما الصل في بتسمية التطفل ؟‬

‫َ‬
‫ت‬
‫ن ِ‬
‫ن ِ‬
‫ه وَإ ِ ْ‬
‫‪ .7‬ماالمراد من قوله )ص( "إ ِ ْ‬
‫شئ ْ َ‬
‫ت لَ ُ‬
‫ت أذِن ْ َ‬
‫شئ ْ َ‬
‫ه"؟‬
‫ت ََرك ْت َ ُ‬
‫‪.8‬‬

‫ما حق صاحب الدعوة على من تطفل‬

‫‪.9‬‬

‫متى ليعتبر من حضر إلى دعوة الطعام "طفيليا"‬

‫‪ ** 22‬كتاب المرضى‬
‫خ َ َ‬
‫ل الل ّهِ ‪ ‬ي َُقو ُ‬
‫سو َ‬
‫ن أ ََبى هَُري َْرةَ ‪َ ‬قا َ‬
‫ه‬
‫ن ي ُد ْ ِ‬
‫س ِ‬
‫لأ َ‬
‫ت َر ُ‬
‫ل َ‬
‫مل ُ ُ‬
‫حدا ً عَ َ‬
‫معْ ُ‬
‫ل لَ ْ‬
‫عَ ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ل الل ّهِ َقا َ‬
‫سو َ‬
‫ل‬
‫جن ّ َ‬
‫ه ب َِف ْ‬
‫ل َل وََل أَنا إ ِّل أ ْ‬
‫ال ْ َ‬
‫ت َيا َر ُ‬
‫مد َِنى الل ّ ُ‬
‫ن ي َت َغَ ّ‬
‫ة َقاُلوا وََل أن ْ َ‬
‫ض ٍ‬
‫ورحمة فَسددوا وَقاربوا وَل يتمنين أ َحدك ُم ال ْموت إما محسنا ً فَل َعل ّ َ‬
‫ن‬
‫َ ْ َ ِ ّ ُ ْ ِ‬
‫ََ ْ َ ٍ‬
‫هأ ْ‬
‫َ ّ ُ‬
‫َ ُ‬
‫َ ُِ َ ََ َ َّ ّ َ ُ ْ‬
‫َ‬
‫ب‬
‫داد َ َ‬
‫م ِ‬
‫ست َعْت ِ َ‬
‫هأ ْ‬
‫ي َْز َ‬
‫ن يَ ْ‬
‫سيئا ً فَل َعَل ّ ُ‬
‫ما ُ‬
‫خْيرا ً وَإ ِ ّ‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬
‫خ َ َ‬
‫ة"‬
‫جن ّ َ‬
‫ن ي ُد ْ ِ‬
‫ه ال ْ َ‬
‫لأ َ‬
‫مل ُ ُ‬
‫حدا ً عَ َ‬
‫ما المراد بقوله " ل َ ْ‬
‫َ‬
‫سو َ‬
‫ه" ؟‬
‫ل الل ّ ِ‬
‫ت َيا َر ُ‬
‫ما المراد وقوله " وََل أن ْ َ‬

‫خ َ َ‬
‫حدا ً‬
‫ن ي ُد ْ ُ‬
‫لأ َ‬
‫‪ .4‬بين وجه التوافق )محل التفاق( بين قوله " ل َ ْ‬
‫ُ‬
‫ما ُ‬
‫ة " وقوله تعالى "وَت ِل ْ َ‬
‫كنُتم‬
‫مو َ‬
‫جن ّ َ‬
‫جن ّ َ‬
‫ك ال َ‬
‫ه ال ْ َ‬
‫ها ب ِ َ‬
‫ة ال ِّتي أورِث ْت ُ ُ‬
‫مل ُ ُ‬
‫عَ َ‬
‫ن )‪ (72‬فرارا عن التعارض والتنافى بينهما ؟‬
‫مُلو َ‬
‫ت َعْ َ‬
‫‪ .5‬ما المقصود النهي في قوله " وَل يتمني َ‬
‫ت"؟‬
‫نأ َ‬
‫مو ْ َ‬
‫م ال ْ َ‬
‫حد ُك ُ ْ‬
‫َ ََ َ َّ ّ‬
‫ت؟‬
‫‪.6‬‬
‫مو ْ َ‬
‫لماذا كان النبي ‪ b‬نهى عن تمنى ال ْ َ‬
‫‪.7‬‬

‫كيف نطلب فضل من الله و رحمته ؟ بين هذا بالتفصيل‪.‬‬

‫‪.8‬‬

‫ما المعنى وقاربوا ؟‬

‫‪.9‬‬

‫اذكر اثنين من فوائد طول العمر‪.‬‬

‫‪.10‬‬

‫‪ *** 23‬كتاب الطب‬
‫ْ‬
‫ل َقا َ‬
‫ها ال َْفأ ُ‬
‫ل َقا َ‬
‫ن أ َِبى هَُري َْرةَ ‪َ ‬قا َ‬
‫ما‬
‫ل الن ِّبى ‪َ ‬ل ط ِي ََرةَ وَ َ‬
‫خي ُْر َ‬
‫ل وَ َ‬
‫عَ ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ل الل ّهِ َقا َ‬
‫سو َ‬
‫ال َْفأ ُ‬
‫م‬
‫ح ُ‬
‫م ُ‬
‫معَُها أ َ‬
‫صال ِ َ‬
‫ة يَ ْ‬
‫ل َيا َر ُ‬
‫حد ُك ُ ْ‬
‫س َ‬
‫ل ال ْك َل ِ َ‬
‫ة ال ّ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫ما هو التطير ؟ وما حكمها في السلم ؟‬

‫‪.3‬‬

‫بين السباب التي من أجلها نهى الرسول )ص( التطير ؟‬

‫‪.4‬‬

‫ما هي من مضرات العتماد على التطير نحو المسلمين ؟‬

‫‪.5‬‬

‫هات مثال من الفأل الذي أراد به الرسول بدل من التطير ؟‬

‫‪.6‬‬

‫هات الدعاء من النبي لمن عرض له شيئ من الطيرة‬

‫‪.7‬‬

‫تحدث عن اعتماد الجاهليين على الطيرة ؟‬

‫‪.8‬‬

‫بين ثلثة من العمال المطلوبة للمسلم إذا عرض له الطير ؟‬

‫‪ **** 24‬كتاب الداب‬
‫َ‬
‫عَ َ‬
‫ه َقا َ‬
‫ر َوا ِ‬
‫حدٍ‬
‫ن ِ‬
‫مؤ ْ ِ‬
‫ج ْ‬
‫ن ُ‬
‫ل ل ي ُل ْد َغُ ال ْ ُ‬
‫ن الن ِّبى ‪ ‬أن ّ ُ‬
‫م ْ‬
‫م ُ‬
‫ن أِبى هَُري َْرةَ ‪ ‬عَ ْ‬
‫ْ‬
‫ح ٍ‬
‫ن‬
‫َ‬
‫مّرت َي ْ ِ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫بين السبب ورود الحديث‪.‬‬

‫‪.3‬‬

‫ما المعنى قوله )ص( " َل ي ُل ْد َغُ " ؟ وهذا المر يفيد ماذا ؟‬

‫‪.4‬‬

‫التحذير من النبي )ص( عام أو خاص ؟ بين بالتفصيل‪.‬‬

‫‪.5‬‬

‫ما حكم الحلم في السلم ؟‬

‫‪.6‬‬

‫هل كان الحلم مطلقا محمودا ً أم ل ؟ لماذا ؟‬

‫‪.7‬‬

‫اذكر ثلثة الستفاد من الحديث‬

‫‪ ***** 25‬كتاب الستئذان‬
‫ن عَب ْدِ الل ّهِ ‪َ ‬قا َ‬
‫ل الن ِّبى ‪ :‬إ ِ َ‬
‫ن‬
‫م ث ََلث َ ً‬
‫دو َ‬
‫ن ُ‬
‫جى َر ُ‬
‫ة فَل َ ي َت ََنا َ‬
‫ذا ك ُن ْت ُ ْ‬
‫جل َ ِ‬
‫عَ ْ‬
‫طوا بالناس أ َج َ َ‬
‫ه‬
‫حّتى ت َ ْ‬
‫ال َ‬
‫ن يُ ْ‬
‫لأ ْ‬
‫خت َل ِ ُ ِ ّ ِ ْ‬
‫خرِ َ‬
‫حزِن َ ُ‬
‫‪ .1‬هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬
‫‪.2‬‬

‫ما علة في النهي عن تناجي بين الثنين دون الثالث ؟‬

‫‪.3‬‬

‫متى يكون التناجي مباحا ؟‬

‫‪.4‬‬

‫ما حكم التناجي بين الثنين مع وجود الثالث في نفس‬

‫المجلس ؟ اذكر دليل من القرءان على ذلك‪.‬‬
‫‪.5‬‬

‫‪.6‬‬

‫طوا بالناس أ َج َ َ‬
‫ه" ؟‬
‫حّتى ت َ ْ‬
‫ن يُ ْ‬
‫لأ ْ‬
‫خت َل ِ ُ ِ ّ ِ ْ‬
‫ما المراد من قوله " َ‬
‫حزِن َ ُ‬
‫هل يقتصر النهي على ماكان بين الثنين مع وجود الثالث‬

‫معهما في نفس المجلس ؟‬
‫‪.7‬‬

‫اذكر أربعة من آداب المعاشرة بين الصدقاء ؟‬

‫‪ ****** 26‬كتاب الدعوات‬
‫ل الل ّه َ‬
‫َ‬
‫شداد بن أ َ‬
‫ن ت َُقو َ‬
‫ت‬
‫و‬
‫ست ِغَْفاِر أ ْ‬
‫سي ّد ُ اِل ْ‬
‫ن الن ِّبى ‪َ ‬‬
‫م أن ْ َ‬
‫ُ ّ‬
‫س ‪ ‬عَ ْ‬
‫ْ‬
‫ن َ ّ ُ ْ ُ‬
‫عَ ْ‬
‫ٍ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ك َووَعْدِ َ‬
‫ك وَأَنا عََلى عَهْدِ َ‬
‫خل َْقت َِنى وَأَنا عَب ْد ُ َ‬
‫ما‬
‫ت َ‬
‫ك َ‬
‫ه إ ِّل أن ْ َ‬
‫َرّبى َل إ ِل َ َ‬
‫مت ِ َ َ‬
‫ى وَأ َُبوُء ل َ َ‬
‫ت أ َُبوُء ل َ َ‬
‫عوذ ُ ب ِ َ‬
‫ن َ‬
‫ك‬
‫ت أَ ُ‬
‫ك ِ‬
‫ا ْ‬
‫ك ب ِن ِعْ َ‬
‫صن َعْ ُ‬
‫شّر َ‬
‫ست َط َعْ ُ‬
‫ما َ‬
‫م ْ‬
‫ك عَل ّ‬
‫َ‬
‫ت َقا َ‬
‫ن الن َّهاِر‬
‫ن َقال ََها ِ‬
‫ه َل ي َغِْفُر الذ ُّنو َ‬
‫ل وَ َ‬
‫ب إ ِّل أن ْ َ‬
‫ب ِذ َن ِْبى َفاغِْفْر ِلى فَإ ِن ّ ُ‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬
‫ل أ َن يمسى فَهو م َ‬
‫ن َقال ََها‬
‫مهِ قَب ْ َ ْ ُ ْ ِ‬
‫ن ي َوْ ِ‬
‫ت ِ‬
‫ل ال ْ َ‬
‫جن ّةِ وَ َ‬
‫ما َ‬
‫موقًِنا ب َِها فَ َ‬
‫ُ‬
‫م ْ‬
‫ن أه ْ ِ‬
‫ُ َ ِ ْ‬
‫م ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ّ‬
‫ت قَب ْ َ‬
‫ة‬
‫جن ّ ِ‬
‫ح فَهُوَ ِ‬
‫ِ‬
‫ل ال َ‬
‫صب ِ َ‬
‫لأ ْ‬
‫ما َ‬
‫ن ب َِها فَ َ‬
‫ل وَهُوَ ُ‬
‫ن يُ ْ‬
‫ن أه ْ ِ‬
‫م ْ‬
‫موقِ ٌ‬
‫ن اللي ْ ِ‬
‫م ْ‬
‫‪ .1‬هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬
‫‪ .2‬اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث‪.‬‬
‫ي هذا الستغفار بسيد الستغفار ؟ وما المقصود كونه من‬
‫‪ .3‬لماذا س ّ‬
‫م َ‬
‫أفضل الستغفار ؟‬
‫ك و وَعْدِ َ‬
‫‪ .4‬بين المراد عهد و وعد في قوله " وَأ ََنا عََلى عَهْدِ َ‬
‫ك"‬
‫مت ِ َ َ‬
‫ى وَأ َُبوُء ل َ َ‬
‫‪ .5‬اختلف العلماء في بيان المعانى " أ َُبوُء ل َ َ‬
‫ك‬
‫ك ب ِن ِعْ َ‬
‫ك عَل ّ‬
‫ب ِذ َن ِْبى " إلى قولين‪ .‬بين بالتفصيل‪.‬‬
‫‪ .6‬ما شروط الستغفار المطلوبة ؟‬

‫‪ ******* 27‬كتاب الرقاق‬
‫ل ل َوْ َ‬
‫ت الن ِّبى ‪ ‬ي َُقو ُ‬
‫س ‪ ‬ي َُقو ُ‬
‫ن‬
‫ن عَّبا‬
‫س ِ‬
‫كا َ‬
‫ن آد َ َ‬
‫ل َ‬
‫معْ ُ‬
‫م َوادَِيا ِ‬
‫ن اب ْ َ‬
‫عَ ْ‬
‫ن لب ْ ِ‬
‫ٍ‬
‫ه عََلى‬
‫جو ْ َ‬
‫ِ‬
‫ب وَي َُتو ُ‬
‫م ِإل الت َّرا ُ‬
‫مل ُ َ‬
‫ن آد َ َ‬
‫ب الل ّ ُ‬
‫ل لب ْت ََغى َثال ًِثا َول ي َ ْ‬
‫ن َ‬
‫ما ٍ‬
‫م ْ‬
‫ف اب ْ ِ‬
‫ب‬
‫ن َتا َ‬
‫َ‬
‫م ْ‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬
‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث‪.‬‬
‫ب"‬
‫جو ْ َ‬
‫م ِإل الت َّرا ُ‬
‫مل ُ َ‬
‫ن آد َ َ‬
‫بين المقصود بقوله " َول ي َ ْ‬
‫ف اب ْ ِ‬
‫هل كان الحرص على المال مذموما مطلقا ؟ بين هذه‬

‫بالتفصيل‪.‬‬
‫‪.5‬‬

‫بين كيفية إزالة الحرص على المال والدنيا ؟ وأت الدليل من‬

‫إجابتك ‪.‬‬
‫‪.6‬‬

‫ب" في الحديث ؟‬
‫ن َتا َ‬
‫ما المراد بقوله " وَي َُتو ُ‬
‫ه عََلى َ‬
‫ب الل ّ ُ‬
‫م ْ‬

‫‪.7‬‬

‫اذكر ثلثة مما يستفاد من الحديث ‪.‬‬

‫‪.8‬‬

‫ما الثر لمن لم يتدركه التوفيق من الله في جمع المال ؟‬

‫‪ ********28‬كتاب اليمان والنذور‬
‫سأ َ ْ‬
‫سو ُ‬
‫ل ‪َ :‬قا َ‬
‫مَرةَ ‪َ ‬قا َ‬
‫ل‬
‫ن عَب ْدِ الّر ْ‬
‫ل الل ّهِ ‪َ : ‬ل ت َ ْ‬
‫ل َر ُ‬
‫ن َ‬
‫س ُ‬
‫ح َ‬
‫عَ ْ‬
‫ن بْ ُِ‬
‫م ِ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫ماَرةَ ‪ ،‬فَإ ِن ّ َ‬
‫ر‬
‫ن أوتيت ََها ِ‬
‫ت إ ِل َي َْها وَإ ِ ْ‬
‫ك إِ ْ‬
‫م ْ‬
‫سأل َةٍ وُك ِل ْ َ‬
‫ن َ‬
‫اْل ِ َ‬
‫م ْ‬
‫ن أوتيت ََها عَ ْ‬
‫ن غَي ْ ِ‬
‫م َ‬
‫َ‬
‫ت عَل َي َْها ‪ ،‬وَإ ِ َ‬
‫من َْها ‪،‬‬
‫ها َ‬
‫ت غَي َْر َ‬
‫سأل َةٍ أ ُ ِ‬
‫خي ًْرا ِ‬
‫ت عََلى ي َ ِ‬
‫ذا َ‬
‫َ ْ‬
‫ن فََرأي ْ َ‬
‫حل َْف َ‬
‫عن ْ َ‬
‫مي ٍ‬
‫ْ‬
‫مين ِ َ‬
‫خي ٌْر ‪..‬‬
‫ذى هُوَ َ‬
‫ت ال ّ ِ‬
‫ك فَأ ِ‬
‫ن يَ ِ‬
‫فَك َّفْر عَ ْ‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬
‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث‪.‬‬
‫ما المراد بقوله " إن ُأوتيتها عن م َ‬
‫ت إ ِل َي َْها " ؟‬
‫ِ ْ‬
‫ََ َ ْ َ ْ‬
‫سأل َةٍ وُك ِل ْ َ‬
‫ما المراد بقوله " إن ُأوتيتها من غَير م َ‬
‫ت عَل َي َْها " ؟‬
‫سأل َةٍ أ ُ ِ‬
‫ِ ْ‬
‫ََ ِ ْ ْ ِ َ ْ‬
‫عن ْ َ‬

‫‪.5‬‬

‫ما حكم طلب المارة مع العلم بعدم القدرة عليه ؟‬

‫‪.6‬‬

‫متى يجوز قبول المارة؟ ‪ ..‬من غير طلب نفسه‬

‫‪.7‬‬

‫ولماذا نهى الرسول ‪ b‬من طلبه ؟‬

‫‪.8‬‬

‫بناء على قوله " فَك َّفر عَن يمين ِ َ ْ‬
‫خي ٌْر"‪ ..‬اختلف‬
‫ذى هُوَ َ‬
‫ت ال ّ ِ‬
‫ك َوأ ِ‬
‫ْ َ ِ‬
‫ْ‬

‫الفقهاء في تقديم التكفير على إتيان المحلوف عليه إلى قولين ‪.‬‬
‫بين ذلك بالتفصيل‪.‬‬
‫‪.9‬‬

‫ما هي العلقة بين النهي عن طلب المارة و موضوع اليمين‬

‫الذي يليها ؟‬

‫‪ ********* 29‬كتاب الحدود‬
‫ُ‬
‫عَ َ‬
‫ضرُِبوهُ َقا َ‬
‫ب َقا َ‬
‫ل قَد ْ َ‬
‫ل أ َُبو‬
‫لا ْ‬
‫شرِ َ‬
‫ن أِبى هَُري َْرةَ ‪ ‬أِتى الن ِّبى ‪ ‬ب َِر ُ‬
‫ج ٍ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ف‬
‫صَر َ‬
‫هَُري َْرةَ فَ ِ‬
‫ضارِ ُ‬
‫ب ب ِن َعْل ِهِ َوال ّ‬
‫ضارِ ُ‬
‫ب ب ِي َدِهِ َوال ّ‬
‫ضارِ ُ‬
‫مّنا ال ّ‬
‫ب ب ِث َوْب ِهِ فَل ّ‬
‫ما ان ْ َ‬
‫شي ْ َ‬
‫خَزا َ‬
‫ه َقا َ‬
‫َقا َ‬
‫ذا َل ت ُِعيُنوا عَل َي ْهِ ال ّ‬
‫ل َل ت َُقوُلوا هَك َ َ‬
‫ن‬
‫ض ال َْقوْم ِ أ َ ْ‬
‫طا َ‬
‫ك الل ّ ُ‬
‫ل ب َعْ ُ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪ 4) .‬درجات(‬

‫‪.2‬‬

‫كم عدد الضرب لشارب الخمر في الحديث ؟‬

‫‪.3‬‬

‫كيف يكون تلك الضرب ؟ )‪ 6‬درجات(‬

‫‪.4‬‬

‫بين خلف الصحابة في التحديد و التقدير في حد الشارب ؟‬
‫)‪ 4‬درجات(‬

‫‪.5‬‬

‫لماذا تغيير الضرب في حد الخمر عند عهد عمر الخطاب ؟‬
‫)درجتان(‬

‫‪.6‬‬

‫ما هي الغاية من قضاء الحد على المجرم في شريعة‬

‫السلم ؟‬
‫‪.7‬‬

‫)درجتان(‬

‫خَزا َ‬
‫ه" ؟‬
‫من قائل "أ َ ْ‬
‫ك الل ّ ُ‬
‫)درجتان(‬

‫‪.8‬‬

‫شي ْ َ‬
‫ولماذا قال ‪َ " b‬ل ت ُِعيُنوا عَل َي ْهِ ال ّ‬
‫ن" ؟ ‪ /‬لماذا نهى الرسول‬
‫طا َ‬

‫دعاء بالخزي على المجرم ؟ )‪ 4‬درجات(‬
‫‪.9‬‬

‫ح َ‬
‫كم في النهي عن إهانة المجرم ؟‬
‫اذكر ثلثة من ِ‬

‫درجات(‬

‫)‪6‬‬

‫‪ ********** 30‬كتاب الديات‬
‫عَن ابن عَباس ‪ ‬أ َن النبى ‪َ ‬قا َ َ‬
‫حد ٌ ِفى‬
‫مل ْ ِ‬
‫س إ َِلى الل ّهِ ث ََلث َ ٌ‬
‫ة ُ‬
‫ّ ِّ‬
‫ل أب ْغَ ُ‬
‫ض الّنا ِ‬
‫ْ ْ ِ ّ ٍ‬
‫ق‬
‫سن ّ َ‬
‫ئ ب ِغَي ْرِ َ‬
‫مط ّل ِ ُ‬
‫ة ال ْ َ‬
‫ال ْ َ‬
‫سَلم ِ ُ‬
‫مب ْت ٍَغ ِفى اْل ِ ْ‬
‫ح ّ‬
‫ب د َم ِ ا ْ‬
‫جاهِل ِي ّةِ َو ُ‬
‫حَرم ِ َو ُ‬
‫مرِ ٍ‬
‫ه‬
‫م ُ‬
‫ريقَ د َ َ‬
‫ل ِي ُهَ ِ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫لماذا أضيف اللحاد إلى الحرم ؟ ‪ -‬تقييد‬

‫‪.3‬‬

‫اذكر دليل من القرءان على تحريم اللحاد في الحرم ؟‬

‫‪.4‬‬

‫اذكر بعض سنة الجاهلية في الحديث ؟‬

‫‪.6‬‬

‫لماذا حّرم السلم قتل النفس بغير حق ؟‬
‫مّثل اثنين من قتل النفس بـحق في السلم ؟‬

‫‪.7‬‬

‫لماذا ُوصف من ارتكب معصية باللحاد في الحديث ؟‬

‫‪.5‬‬

‫‪ * 31‬كتاب التعبير‬
‫َ‬
‫عَ َ‬
‫ل الل ّهِ ‪َ ‬قا َ‬
‫سو َ‬
‫ل‬
‫سن َ ُ‬
‫ة ِ‬
‫ن أن َ‬
‫ن الّر ُ‬
‫ل الّرؤَْيا ال ْ َ‬
‫ك ‪‬أ ّ‬
‫مال ِ ٍ‬
‫س بْ‬
‫ح َ‬
‫ن َر ُ‬
‫ن َ‬
‫ج ِ‬
‫م ْ‬
‫ْ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫ة‬
‫ن الن ّب ُوّ ِ‬
‫جْزًءا ِ‬
‫ن ِ‬
‫جْزٌء ِ‬
‫ن ُ‬
‫ح ُ‬
‫ال ّ‬
‫م ْ‬
‫ست ّةٍ وَأْرب َِعي َ‬
‫م ْ‬
‫صال ِ ِ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث‪.‬‬

‫‪ .3‬ما المراد بأن الرؤيا الحسنة جزء من النبوة ؟‬
‫‪ .4‬ما الفرق بين الرؤيا و الرؤية ؟‬
‫‪ .5‬ما الفرق بين الرؤيا و الحلم ؟‬
‫‪ .6‬اذكر أقسام رؤيا الناس ؟ وبين ذلك بالتفصيل ‪.‬‬
‫‪ .7‬بّين كيف يحصل الرؤيا الحسنة ؟‬
‫‪ .8‬لماذا يكون المؤمن قد يرى الضغاث في منامه ؟‬
‫‪.9‬‬

‫وضح الخلف في تعيين عدد أجزاء النبوة بالتفصيل ‪ .‬ولماذا نشأ هذا‬

‫الخلف؟‬

‫‪ ** 32‬كتاب الحكام‬
‫ُ‬
‫حد ّث ُ َ‬
‫ل الل ّهِ ‪ ‬فََقا َ‬
‫معِْق ٌ‬
‫ما‬
‫ه ِ‬
‫س ِ‬
‫ح ِ‬
‫ك َ‬
‫ل بن يسار ‪ ‬أ َ‬
‫ن َر ُ‬
‫ديًثا َ‬
‫ل َ‬
‫معْت ُ ُ‬
‫عن َ‬
‫سو ِ‬
‫م ْ‬
‫ت وَهُوَ َ‬
‫ه‬
‫عي ّ ً‬
‫ل ي َِلى َر ِ‬
‫سل ِ ِ‬
‫ة ِ‬
‫ِ‬
‫م إ ِّل َ‬
‫حّر َ‬
‫م ْ‬
‫م الل ّ ُ‬
‫ش ل َهُ ْ‬
‫مو ُ‬
‫ن فَي َ ُ‬
‫ن ال ْ ُ‬
‫غا ّ‬
‫مي َ‬
‫م ْ‬
‫ن َوا ٍ‬
‫م ْ‬
‫ة‬
‫جن ّ َ‬
‫عَل َي ْهِ ال ْ َ‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫اذكر نبذة قصيرة عن راوى هذا الحديث‪.‬‬

‫‪.3‬‬

‫ت" ؟‬
‫مو ُ‬
‫ما نوع الفاء في قوله "‪..‬فَي َ ُ‬

‫‪.4‬‬
‫‪.5‬‬
‫‪.6‬‬

‫ما المقصود بالغيش في قوله " وَهُوَ َ‬
‫م" ؟‬
‫ش ل َهُ ْ‬
‫غا ّ‬
‫ة"؟‬
‫جن ّ َ‬
‫ه عَل َي ْهِ ال ْ َ‬
‫بين المراد قوله " إ ِّل َ‬
‫حّر َ‬
‫م الل ّ ُ‬
‫جه إليه الطلب بمظالم‬
‫كيف يتخلص الخائن من ُولة المور لما َتو ّ‬

‫العباد يوم القيامة؟‬
‫‪ .7‬ما الهدف من تولية الوالي ؟‬
‫‪ .8‬هذا الحديث وعيد شديد ‪ ،‬وضح ‪.‬‬

‫‪ *** 33‬كتاب التوحيد‬
‫ل الن ِّبى ‪ ‬ي َُقو ُ‬
‫ل َقا َ‬
‫ن أ َِبى هَُري َْرةَ ‪َ ‬قا َ‬
‫دى‬
‫ه ت ََعاَلى أ ََنا ِ‬
‫ن عَب ْ ِ‬
‫ل الل ّ ُ‬
‫عن ْد َ ظ َ ّ‬
‫عَ ْ‬
‫َ‬
‫ه إِ َ‬
‫ن‬
‫ه ِفى ن َْف ِ‬
‫ن ذ َك ََرِنى ِفى ن َْف ِ‬
‫سى وَإ ِ ْ‬
‫ذا ذ َك ََرِنى فَإ ِ ْ‬
‫سهِ ذ َك َْرت ُ ُ‬
‫مع َ ُ‬
‫ِبى وَأَنا َ‬
‫ب إ ِل َ‬
‫ه‬
‫مَل ٍ َ‬
‫ت إ ِل َي ْ ِ‬
‫ى بِ ِ‬
‫خي ْرٍ ِ‬
‫ن ت ََقّر َ‬
‫م وَإ ِ ْ‬
‫شب ْرٍ ت ََقّرب ْ ُ‬
‫من ْهُ ْ‬
‫ه ِفى َ‬
‫مَل ٍ ذ َك َْرت ُ ُ‬
‫ذ َك ََرِنى ِفى َ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫عا وإ َ‬
‫ة‬
‫ب إ َِلى ذَِرا ً‬
‫ذَِرا ً‬
‫ه هَْروَل َ ً‬
‫م ِ‬
‫ت إ ِل َي ْهِ َبا ً َ ِ ْ‬
‫ن ت ََقّر َ‬
‫عا وَإ ِ ْ‬
‫شى أت َي ْت ُ ُ‬
‫ن أَتاِنى ي َ ْ‬
‫عا ت ََقّرب ْ ُ‬
‫‪.‬‬
‫‪.1‬‬

‫هات المعانى الكلمات التية تحتها خط‪.‬‬

‫‪.2‬‬

‫هل يجوز للعباد ظن المغفرة من الله وهو مصر على‬

‫المعصية ؟ ولماذا ؟‬
‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬
‫‪.5‬‬

‫‪.6‬‬
‫‪.7‬‬

‫دى ِبى " ؟‬
‫ما المقصود إتيان بالظن في قوله " أ ََنا ِ‬
‫ن عَب ْ ِ‬
‫عن ْد َ ظ َ ّ‬
‫ه" ؟‬
‫س ِ‬
‫ن ذ َك ََرِنى ِفى ن َْف ِ‬
‫ما المراد في نفسه في قوله " فَإ ِ ْ‬
‫َ‬
‫ه إِ َ‬
‫ذا ذ َك ََرِنى( ‪ ،‬؟‬
‫مع َ ُ‬
‫ما المراد بالمعية في قوله )‪..‬وَأَنا َ‬
‫وفي قوله تعالى ))وهو معكم أين ما كنتم(( ؟‬
‫َ‬
‫ة " ليست على حقيقتها‪.‬‬
‫ه هَْروَل َ ً‬
‫كلمة هرولة في قوله " أت َي ْت ُ ُ‬

‫وبين المراد منها‪.‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful