You are on page 1of 17

‫لغات الويب الداليل‬

‫لغات الويب الداليل‬
‫طارق املالكي‬
‫تسعى هذه الورقة إلى تعريف القارئ المبتدأ بلغات الويب الداللي ‪.‬‬

‫لعل أهم ميزة ختتص هبا لغات الويب الداليل كوهنا تسعى إىل حتقيق مسعى لطاملا فكر فيه البشر وهي إكساب اآللة القدرة على‬
‫فهم املوارد الرقمية بطريقة أقرب إىل الذكاء االصطناعي‪ ،‬ولن يتم حتقيق هذا الغرض الطموح ما مل يسبق ذلك توصيف داليل‬
‫للمحتوى الرقمي باستخدام لغات متثيلية صورية تعرف بلغات الويب الداليل‪.‬‬
‫تتكون املنظومة اللغوية للويب الداليل من جمموعة من البنيات اللغوية بعضها أوسع من بعض‪ ،‬حبيث كلما صعدنا اهلرم (شكل ‪)1‬‬
‫تزداد البىن الوصفية للغات الويب الداليل داللة ومعىن ‪ .‬وإذا تقرر هذا‪ ،‬فقد ظهر أن هذه اللغات تنتظم يف مراتب توسعية‬
‫متفاوتة‪ ،‬حبيث تكون كل لغة أكمل مما دوهنا من حيث قدرهتا على الوصف والتمثيل‪..‬وسنبدأ بعرض أهم هذه اللغات من أدناها‬
‫متثيلية إىل أعالها‪ ،‬واجلدير بالذكر أن هذه اللغات جتمعها عالقة تكامل ال عالقة جتاوز؛ فكل لغة تتوقف على سابقتها‪ ،‬وتستعمل‬
‫أدواهتا التقنية‪ ،‬وقد يشار إليها يف النسق بسابقة تدل عليها مثل ‪ rdfs :class‬حيث تشري السابقة إىل خمطط وصف املوارد ‪ ،‬أما‬
‫سابقة ‪ rdf :type‬فتشري إىل لغة إطار وصف املوارد‪..‬‬

‫شلك ‪ : 1‬لغات الويب ادلاليل‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫‪-1‬لغة الرتميز املوسعة‬
‫تطورت لغات الويب الداليل بشكل تدرجيي انطالقا من لغة الرتميز املوسعة‪ « XML » 1‬اليت أتاحت للمربجمني هيكلة البيانات يف‬
‫الوثائق بشكل مسح هلم بتبادل الوثائق والبيانات بني نظم خمتلفة‪ ،‬وبذلك دعمت وظيفتني حيويتني يف الويب ومها التوافقية مث‬
‫التمثيلية ‪..‬الوظيفة األوىل مسحت بأن تعمل األنظمة التوثيقية فيما بينها‪ ،‬بينما الثانية هدفت إىل متثيل آيل البيانات وهيكلتها‪.‬‬
‫تستخدم لغة الرتميز املوسعة لوصف بنية وحمتوى الوثائق اإللكرتونية املتاحة‪ ،‬وتتميز مبرونة شديدة‪ .‬وخالفا للغة النص التشعيب‬
‫» ‪ « HTML‬الذي تفرض رموزا وتيجانا سابقة اإلعداد‪ ،‬فإن لغة الرتميز املوسعة تسمح للمستخدم بإعداد الرموز اليت حيتاج إليها‬
‫لبناء عناصر توصيف الوثيقة وهيكلتها‪.‬‬
‫تسمح لنا لغة الرتميز املوسعة بالتعبري عن حمتوى الوثيقة (شكل ‪ ) 2‬بشكل آيل باستخدام عناصر اختيارية حمضة (جدول ‪،)1‬‬
‫وصوال إىل وثيقة قابلة للمعاجلة اآللية ومعرب عنها بلغة مفهومة (شكل ‪)3‬‬
‫إذا تأملت الوثيقتني (شكل ‪ ) 2‬و (شكل ‪ )3‬يتبني الفرق بينهما يف نقطتني بارزتني ؛‬
‫‪ ‬ميكن للحاسب اآليل واملتلقي البشري أن يفهم ما تعنيه الوثيقة املمثلة بالشكل ‪ ، 3‬فضال عن كوهنا أكثر مقروئية‬
‫بالنسبة للحاسبات اآللية‪ ،‬يف حني أن املعطيات املمثلة يف الشكل ‪ 2‬مفهومة فقط لنا حنن البشر‪ ،‬وأيا كانت احلواسيب‬
‫فإهنا تبقى عاجزة عن تأويل ما تعنيه نظرا ألهنا غري مهيكلة بشكل جيعلها قابلة للمعاجلة احلاسوبية ‪ ،‬وبالتايل ميكن‬
‫القول أن األوىل أكثر متثيلية للبيانات من الثانية‪.‬‬
‫‪ ‬متتلك الوثيقة املمثلة بالشكل ‪ 3‬ملفا حاسوبيا‪ ،‬الشيء الذي جيعلها قابلة للتداول والتقاسم من قبل نظم معلوماتية‬
‫خمتلفة‪ ،‬يف حني أن الوثيقة املمثلة بالشكل ‪ 2‬تغيب فيها هذه اخلاصية‪ ،‬فنقول أن األوىل أكثر توافقية من الثانية‪.‬‬

‫الرمز باللغة االجنليزية‬

‫املقابل العريب‬

‫‪book‬‬

‫الكتاب‬

‫‪author‬‬

‫الكاتب‬

‫‪publisher‬‬

‫الناشر‬

‫‪year‬‬

‫اسم مؤسسة النشر‬

‫جدول ‪ 1‬رموز لغة الرتمزي املوسعة‬

‫‪-Extensible Markup Language‬‬

‫النحو‪ :‬ابن جين‪ ،‬اخلصائص ‪،‬دار األنوار‪8002،‬‬

‫‪1‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫البالغة‪ :‬الزخمشري ‪ ،‬أسرار البالغة ‪ ،‬املؤسسة العلمية للنشر‪8022،‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫الفقه‪:‬‬

‫السيد سابق‪ ،‬فقه السنة‪ ،‬املؤسسة العلمية للنشر‪8022،‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫شكل ‪2‬‬

‫شكل ‪3‬‬
‫من ما مر يتبني جليا أن "الفضاء احلاسويب" قطع أشواطا كبرية يف دعم التوافقية ومتثيل البيانات مع لغة الرتميز املوسعة‪ ،‬لكن هذه‬
‫اللغة‪ ،‬مع ما تتمتع به من قيمة مضافة‪ ،‬ال تقدم أية دالالت ملعىن اتحمتوى الذي تتضمنه‪ ،‬ألهنا صممت أساسا لصورنة املوراد‬
‫الرقمية من الناحية الرتكيبية وليس من الناحية الداللية‪ .‬من أجل ذلك قامت رابطة الويب العاملي ببحث أشكال تعبريية جديدة‬
‫تتسع لوضعيات وصفية أكثر تعقيدا ‪.‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫‪-2‬لغة إطار وصف املوارد‬
‫حبثا عن املزيد من التوافق املعلومايت وطلبا لنماذج أرقى يف متثيل البيانات‪ ،‬وضعت منظمة الويب العاملي مواصفات جديدة تتميز‬
‫بعمق توصيف البيانات ومتثيلها‪ ،‬ومن هذه النماذج "معيار إطار وصف املوارد"‪ 2‬الذي ساهم يف تنظيم املعرفة عرب بناء منوذج‬
‫بسيط للبيانات يقوم على ثالثة عناصر أساسية تشكل اجلملة النحوية للغة إطار وصف املوارد وهي ‪:‬‬
‫‪ ‬املسند إليه » ‪ « Subject‬وهو العنصر املوصوف أو املخرب عنه أو املسند إليه‪.‬‬
‫‪ ‬عالقة االسناد » ‪ « Predicate‬وهي امليزة أو خاصية املسند إليه‪.‬‬
‫‪ ‬املسند » ‪ « Object‬وهو قيمة عالقة االسناد‪.‬‬

‫شلك ‪ : 4‬مجةل لغة اطار وصف املوارد‬
‫هبذه العناصر الثالث ميكن متثيل مجيع املوارد الرقمية على االنرتنيت فاجلملة التالية ‪:‬‬
‫‪http://www.arabicontology.org/index.html‬‬

‫‪creator‬‬

‫املالكي طارق‬

‫ميكن متثيلها بلغة إطار وصف املوارد كما يلي ‪:‬‬
‫‪ ‬املسند إليه » ‪http://www.arabicontology.org/index.html :« Subject‬‬
‫‪ ‬عالقة االسناد » ‪creator : « Predicate‬‬
‫‪ ‬املسند » ‪ : « Object‬املالكي طارق‬
‫وقد جرت العادة يف أدبيات الويب الداليل متثيل مجلة لغة "إطار وصف املوارد" مببيان على الشكل اآليت ‪:‬‬
‫‪http://www.arabicontology.org/index.html‬‬

‫‪http://purl.org/dc/elements/1.1/creator‬‬

‫املالكي طارق‬
‫‪-Resource Description Framework‬‬

‫‪2‬‬

‫شكل ‪5‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫حيث ترمز األقواس إىل عالقة االسناد ‪ ،‬بينما متثل الدوائر حيز العالقة ومداها (املسند واملسند إليه)‪.‬‬
‫إذا أخذنا نفس املعلومات الواردة يف الشكل ‪ ، 2‬وعربنا عنها بلغة ‪( RDF‬شكل ‪ ،)6‬مث قمنا مبقارنته بالنص املمثل يف الشكل ‪3‬‬
‫ستجد أن مثة اختالفات وتشاهبات بني النصني‪:‬‬
‫فيما يتعلق بأوجه التشابه فإن كال النصني قد نظمت معطياته بأسلوب شجري‪ ،‬ويفسر ذلك بكون اللغتني تستندان إىل أصل‬
‫لغوي واحد وهو لغة الرتميز املوسعة ‪.XML‬‬
‫أما االختالفات فتكمن يف كون العناصر اليت استخدمت يف (شكل ‪ )3‬هي اختيارية حمضة مل تتحكم فيها قائمة سابقة اإلعداد‪،‬‬
‫بينما النص الوصفي الذي بني أيدينا (شكل ‪ )6‬فقد استعملت فيه واصفات جاهزة استعريت من قائمة جاهزة مأخوذة من‬
‫املوقع االفرتاضي التايل ‪. http://www.arabicontology.org/kitab :‬‬
‫إن هذا األسلوب اجلديد يف التوصيف قد خطى بالتكشيف احلاسويب خطوات كبرية من حيث إنه وحد املداخل الكشفية‬
‫املستخدمة يف توصيف املوارد الرقمية‪ ،‬باإلحالة مباشرة على الرابط الذي يستضيف املعجم الواصف‪.‬هبذه الطريقة املوحدة ميكن‬
‫تكشيف عدد هائل من الوثائق واملوارد الرقمية بنفس املعجم املباشر‪ ،‬ويفرتض هذا األسلوب وجود معاجم واصفة سابقة اإلعداد‬
‫(شكل ‪ )7‬ويستحسن أن تستخدم هلذا الغرض املعاجم املشهورة مثل تطبيق ‪ «FOAF » 3‬الذي يصف األشخاص وعالقاهتم أو‬
‫دبلن كور (شكل ‪.)6‬‬
‫‪4‬‬

‫‪-3‬خمطط لغة إطار وصف املوارد‬
‫جاءت لغة "خمطط إطار وصف املوارد" إلمتام وتوسيع القدرات الوصفية والتمثيلية للغتني السابقتني‪ .‬وذلك بإضافة مزيد من‬
‫املعىن والداللة إىل املوارد الرقمية‪ .‬ولعل أهم ما أضافته هذه اللغة هو بناء حنو جديد يقوم على عنصرين أساسيني ‪ :‬مها الفئات مث‬
‫خصائص الفئات‪.‬‬
‫‪5‬‬

‫‪-1.3‬الفئات‬
‫الفئة ‪ rdfs:Class‬هي جمموعة من العناصر تتسم خبواص مشرتكة ‪ ،‬حبيث ال يتوقف تعريفها على وجود عناصر أخرى ليست من‬
‫نفس الفئة ‪ ...‬وبناء على ذلك ميكن اعتبار "القطط" أو "األشجار" فئتني متمايزتني‪ ،‬لكن يف مقابل ذلك ال ميكن أن نعترب‬
‫"استقر يف" فئة‪ ،‬ألن تعريفه متعلق حنويا ووجوديا بفاعله ومفعوله ‪..‬‬

‫‪3‬‬

‫‪- Friend of a friend‬‬
‫‪- http://www.yoyodesign.org/doc/w3c/rdf-schema/‬‬
‫‪5‬‬
‫‪-Resource Description Framework Schema‬‬
‫‪4‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫شكل ‪6‬‬

‫شكل ‪7‬‬
‫يقسم خمطط إطار وصف املوارد » ‪ « RDFs‬املوارد اليت يقوم بتوصيفها إىل فئات متمايزة أو متضمن بعضها يف بعض‪ ،‬كل فئة‬
‫معرفة بـ « ‪ »RDF URI References‬وهو كما رأينا جمموعة من اتحمارف تعرف املوارد الرقمية يف الفضاء الشبكي‪.‬‬
‫تسمى العناصر املنتمية إىل الفئة باملثيالت » ‪ « instance‬مثال ‪:‬‬

‫‪ ‬رجل‬

‫‪rdf:type‬‬

‫طارق‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫حيث إن "رجل" فئة تتضمن جمموعة من األفراد تتقاسم خواصا بشرية مشرتكة ‪،‬يف جني أن "طارق" عنصر ينتمي إىل فئة "رجل"‬
‫‪،‬ويسمى مثيال » ‪ « instance‬لرجل‪.‬‬
‫تنتظم املفاهيم أو الفئات يف األنطلوجيا يف شكل هرمي (‪ )hierarchy‬حبسب عالقة التعميم و التخصيص ( ‪generalization‬‬

‫‪ )/ specialization‬بني هذه املفاهيم‪ .‬يف هذه اهلرمية يكون املفهوم اخلاص ابنا للمفهوم األعم منه‪ .‬مثال ‪" :‬رجل" هو "إنسان"‬
‫و "اإلنسان" هو "كائن حي" (املفهوم "رجل" هو ابن املفهوم "إنسان" و الذي بدوره ابن املفهوم "كائن حي")‪.6‬‬
‫للتعبري عن هذه العالقة اهلرمية نستعمل من قاموس لغة خمطط إطار وصف املوارد عملية ‪، rdfs:subClassOf‬اليت يكمن دورها يف‬
‫حتديد تراتبية املفاهيم فيما بينها‪.‬‬

‫انسان‬

‫‪rdfs:subClassOf‬‬

‫رجل‪.‬‬
‫‪<rdf:RDF‬‬
‫"‪xmlns:rdf="http://www.w3.org/1999/02/22-rdf-syntax-ns#‬‬
‫"‪xmlns:rdfs="http://www.w3.org/2000/01/rdf-schema#‬‬
‫>"‪xml:base="http://www.homme.ma/homme#‬‬
‫>"انسان"=‪<rdf:Description rdf:ID‬‬
‫>‪<rdf:type rdf:resource="http://www.w3.org/2000/01/rdf-schema#Class"/‬‬
‫>‪</rdf:Description‬‬
‫>"رجل"=‪<rdf:Description rdf:ID‬‬
‫>‪<rdf:type rdf:resource="http://www.w3.org/2000/01/rdf-schema#Class"/‬‬
‫>‪"/‬انسان‪<rdfs:subClassOf rdf:resource="#‬‬
‫>‪</rdf:Description‬‬
‫>‪</rdf:RDF‬‬

‫‪-2.3‬خواص الفئات‬
‫اخلواص ‪ Properties‬كما أشرنا سابقا هي عالقات بني الفئات‪ ،‬أو ميزات للفئات‪ ،‬وهي تعرف حبسب ما تتعلق به مثل‬
‫مفهوم "يقطن يف" فهو عالقة أو خاصية لفئة " شخص" ال ميكن تصور هذا املفهوم بدون أن نستحضر ما يتعلق به‪ ،‬هبذا املعىن‬
‫فإن اخلاصية تدل على معىن حاصل يف غريه ‪ ،‬أي باعتبار متعلقه ال باعتباره يف نفسه‪.‬‬
‫ما مييز اخلواص أهنا تربط بني فئتني ربطا متجها من فئة ‪ -‬منطلق اليت تسمى حبيز العالقة‬
‫العالقة‪ ،‬تسمى مبدى العالقة ‪« rdfs:range ».‬‬

‫‪ rdfs:domain‬إىل فئة‪ -‬مستقر هذه‬

‫مثل "يقطن يف" هي عالقة تربط بني شخص ومكان‪ ،‬حيث أن الشخص هو حيز العالقة بينما املكان هي مدى العالقة‪.‬‬
‫‪-http://arabteam2000-forum.com/index.php/topic/185890-ontology/‬‬

‫‪6‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫وكما أن الفئات ميكن أن تندرج بعضها ضمن بعض‪ ،‬فإن اخلاصيات كذلك تتمتع هبذه الصفة حيث ميكن أن حندد عالقة هرمية «‬
‫» ‪ rdfs:subPropertyOf‬تربط بني اخلواص مثال‪:‬‬
‫ع‪:‬أبدع‬

‫‪rdfs:subPropertyOf‬‬

‫ع‪ :‬ألف‬

‫حيث أن الرمز ع‪ :‬يشري إىل حمدد املعلومات ‪ . URI‬تالحظ جيدا يف املثال أن "ع‪:‬ألف" وهي خاصية تربط بني فئة "شخص"‬
‫وفئة "كتاب" متضمنة يف خاصية أوسع منها وهي "ع‪ :‬أبدع"‪ ،‬ومن مث فإن خاصية "ع ‪:‬ألف" أخص من "ع‪:‬أبدع"‪.‬‬
‫‪ -4‬لغة األنطلوجيا‬
‫هي لغة ترميز داللية تستخدم يف نشر وتقاسم األنطلوجيات بالفضاء الشبكي ‪ ،‬وتعترب امتدادا للغة إطار وصف املوارد ‪ ،‬واشتقت‬
‫من لغة » ‪« DAML+OIL‬‬
‫ميزت هذه اللغة بني نوعني من اخلواص أو العالقات ‪.‬‬
‫‪ ‬خواص تربط بني الفئات بعضها ببعض مثل خاصية "يسكن يف" ‪ ،‬فهي تربط بني فئة "شخص" و فئة "مكان" ‪ ،‬يرمز‬
‫هلذه اخلواص بعبارة » ‪« owl:ObjectProperty‬‬
‫>"يسكن_يف"=‪<owl:ObjectProperty rdf:ID‬‬
‫>‪" /‬شخص‪<rdfs:domain rdf:resource="#‬‬
‫>‪" /‬مكان‪<rdfs:range rdf:resource="#‬‬
‫>‪</owl:ObjectProperty‬‬
‫‪ ‬وخواص تربط بني فئات وبيانات نصية أو رقمية ‪ ،‬مثل خاصية "امسه" ؛ فهي تربط بني فئة "شخص" ومعطى نصي "‬
‫طارق"‪.‬يرمز هلذه اخلواص بعبارة ‪owl:DatatypeProperty‬‬
‫>"امسه‪<owl:DatatypeProperty rdf:about="#‬‬
‫>‪"/‬شخص‪<rdfs:domain rdf:resource="#‬‬
‫>‪<rdf:range rdf:resource="&xsd;string"/‬‬
‫>‪</owl:DatatypeProperty‬‬

‫شخص‬

‫يسكن‬

‫مكان‬

‫امسه‬
‫طارق‬
‫طارق"‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫شكل ‪8‬‬

‫‪-1.4‬توصيف فئات األنطلوجيا‬
‫اغتنت لغة األنطلوجيا مبعجم داليل غين يسمح بتوصيف جماالت أكثر تعقيدا وما ذلك إال لكوهنا اقتبست وسائلها الوصفية من‬
‫تضافر جهود الرياضيني واملنطقيني باالستعانة بعلوم الذكاء االصطناعي‪ ،‬حيث أن تعريف املفهوم قد استند إىل منطق اجملموعات‬
‫الرياضية‪ ،‬واألمثلة اآلتية كفيلة بإعطاء فكرة شاملة عما تقدمه األنطلوجيا ملستعملي الويب يف وصف حاجياهتم باعتماد هذا‬
‫املنطق‪.‬‬
‫تبىن الفئات يف لغة األنطلوجيا بست طرق ‪:‬‬
‫‪ .1‬إما بتعريف الفئة مبحدد املواقع ‪ URI‬مثاله ‪:‬‬
‫>‪"/‬انسان"=‪<owl:Class rdf:ID‬‬

‫يف هذا املثال قمنا بتعريف فئة "انسان"‪.‬‬
‫‪ .2‬وإما بإحصاء مجيع العناصر اليت تنتمي إىل الفئة بواسطة خاصية «‪ » owl:oneOf‬مثاله‪:‬‬
‫>‪<owl:Class‬‬
‫>"‪<owl:oneOf rdf:parseType="Collection‬‬
‫>‪"/‬رجال‪<owl:Thing rdf:about="#‬‬
‫>‪"/‬نساء‪<owl:Thing rdf:about="#‬‬
‫>‪</owl:oneOf‬‬
‫>‪</owl:Class‬‬

‫يف هذا املثال قمنا بتعريف فئة "انسان" باعتبارها تتكون من عنصرين أساسيني‪ :‬نساء ورجال‬
‫‪ .3‬يتم توصيف الفئات كذلك عن طريق تقييد خصائص الفئات أو العالقات مثاله‪:‬‬
‫>‪<owl:Restriction‬‬
‫>‪" /‬ابن‪<owl:onProperty rdf:resource="#‬‬
‫>‪" /‬انسان‪<owl:allValuesFrom rdf:resource="#‬‬
‫>‪</owl:Restriction‬‬

‫الحظ أننا يف املثال أعاله قمنا بتعريف فئة جمهولة "‪ "anonymous class‬عن طريق قصر قيم خاصية ابن على "انسان"‪ ،‬حيث‬
‫أن مجيع قيمها يتوجب أن تأخذها من فئة "انسان"‪.‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫مثال آخر‪:‬‬
‫>‪<owl:Restriction‬‬
‫>‪" /‬ابن‪<owl:onProperty rdf:resource="#‬‬
‫>‪" /‬أستاذ‪<owl: allValuesFrom rdf:resource="#‬‬
‫>‪</owl:Restriction‬‬

‫يف هذا املثال حددنا فئة أبناء األساتذة وذلك حبصر قيم العالقة ابن يف فئة األساتذة‪.‬‬

‫شكل ‪9‬‬
‫‪ .4‬يتم كذلك تعريف الفئة بتقاطع فئتني معرفتني أو أكثر باستعمال اخلاصية ‪ intersectionOf‬مثاله‪:‬‬
‫>"مهندسون_أبناء_األساتذة"=‪<owl:Class rdf:ID‬‬
‫>"‪<owl:intersectionOf rdf:parseType="Collection‬‬
‫>‪" /‬مهندس‪<owl:Class rdf:about="#‬‬
‫>‪<owl:Restriction‬‬
‫>‪" /‬ابن‪<owl:onProperty rdf:resource="#‬‬
‫>‪" /‬أستاذ‪<owl: allValuesFrom e rdf:resource="#‬‬
‫>‪</owl:Restriction‬‬
‫>‪</owl:intersectionOf‬‬
‫>‪</owl:Class‬‬

‫يف هذا املثال قمنا بتعريف فئة جمهولة " مهندسون_أبناء_األساتذة " تتشكل من تقاطع فئتني متمايزتني ومها فئة املهندسني وفئة‬
‫أبناء االساتذة‪،‬ومن مث حنصل على فئة متولدة وهي فئة املهندسني أبناء األساتذة‪.‬‬
‫‪ .5‬تتوالد الفئات بعضها من بعض داخل النسق األنطلوجي عن طريق احتاد فئتني أو أكثر وتستعمل هلذا الغرض خاصية االحتاد‬
‫» ‪ « owl:unionOf‬مثاله‪:‬‬

‫>"انسان"=‪<owl:Class rdf:ID‬‬
‫>"‪<owl:unionOf rdf:parseType="Collection‬‬
‫>‪" /‬نساء‪<owl:Class rdf:about="#‬‬
‫>‪" /‬رجال‪<owl:Class rdf:about="#‬‬
‫>‪</owl:unionOf‬‬
‫>‪</owl:Class‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫يف هذا املثال قمنا بتعريف فئة انسان على أساس أهنا حاصل احتاد فئتني معرفتني ‪ :‬رجال ونساء‪.‬‬
‫‪ .6‬من بني الطرق يف حتديد الفئات التعريف بالنفي الذي يقوم على تعريف فئة معينة باعتماد عملية التكامل الرياضي‬
‫‪ complementOf‬مثل أن نعرف فئة بناء على حتديد العناصر اليت ال تنتمي إليها مثل أن حندد جمموعة ضمن جمموعة‬
‫انسان حيث ال يوجد فيها ذكور ‪.‬‬
‫>‪<owl:Class‬‬
‫>‪<owl:complementOf‬‬
‫>‪"/‬ذكور‪<owl:Class rdf:about="#‬‬
‫>‪</owl:complementOf‬‬
‫>‪</owl:Class‬‬

‫حاصل القول يف هذا الباب أن األنطلوجيا هي توصيف صوري جملال معني من خالل حتديد املفاهيم اخلاصة به )‪ (Class‬وصفاهتا‬
‫والعالقات بني هذه املفاهيم )‪ . (Proprieties‬تكون املفاهيم أو الفئات عادة منتظمة بشكل هرمي )‪ (hierarchy‬حبسب عالقة‬
‫التعميم و التخصيص )‪ (generalization /specialization‬بني هذه املفاهيم ‪ ،‬وتستعمل ألغراض حبثية يف الفضاء الشبكي‬
‫واملعاجلة اآلية الذكية للبيانات كما ميكنها أن تعترب أساسا لبناء برامج حاسوبية ذات مقدرة أشبه بتلك اليت ميتلكها اإلنسان‪ ،‬ومن‬
‫شأن األنطلوجيات املعلوماتية باعتبارها خرائط مفهومية تقدمي خدمات جليلة للويب يف أفق جعله أكرب قاعدة معلومات والتقدم‬
‫به إىل مزيد من الرتابط واالنتظام‪.‬‬
‫‪-2.4‬االستدالل يف األنطلوجيا‬
‫نقصد باالستدالل تلك العملية اليت مبقتضاها ينتقل االنسان أو اآللة من مجل مسلم هبا إىل مجل مطلوبة وفق قواعد مقررة ‪ ،‬أي‬
‫أن تكون اجلمل حبالة يلزم من العلم هبا العلم جبمل أخرى‪.‬‬
‫حيظى االستدالل يف األنطلوجيا بأمهية خاصة ملا هلذه اخلاصية من فائدة يف توصيف البيانات بطريقة دقيقة واستنتاج بعضها من‬
‫بعض وفق عالقات منطقية صارمة‪ .‬ويعول الباحثون يف جمال اإلعالميات والذكاء اإلصطناعي كثريا على هذه اخلاصية السيما يف‬
‫جمال حمركات البحث اليت ستصبح قادرة على استنباط معارف جديدة من أخرى متقدمة اعتمادا على شبكة العالقات املنطقية‬
‫اليت تربط املفاهيم بعضها ببعض‪.‬‬
‫فبفضل ما تتمتع به العالقات من ميزات ميكن استنتاج معارف جديدة‪ ،‬مثل أن نستنتج من عالقة البنوة بني أمحد وطارق عالقة‬
‫األبوة باعتبار أن األبوة هي عكس عالقة البنوة‪.‬‬
‫وال ي قف األمر عند هذا احلد بل ميكن لآللة حساب القضايا والتعرف إىل مكامن الضعف واخلطأ املنطقي يف النسق املراد معاجلته‬
‫كما سنبني ذلك يف حينه‪.‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫‪-1.2.4‬اخلصائص املنطقية للعالقات األنطلوجية‪:‬‬
‫تنضبط العالقات بني املفاهيم يف األنطلوجيا بنسق من القواعد املنطقية الصورية‪ ،‬جتعل من حساب قضايا الشبكة الداللية ممكنا‪،‬‬
‫ونقصد باحلساب جمموعة من العمليات االستنتاجية واالستنباطية ‪ ،‬اليت جيريها املستعمل على عدد حمدود من اجلمل‪ ،‬الستخراج‬
‫نتائج جديدة من مقدمات معروفة ‪ ،‬واألمثلة الواردة فيما يأيت من البحث خليقة بتوضيح ذلك‪.‬‬
‫أ‪ .‬االنعكاس » ‪« réflexive‬‬
‫تتصف اخلاصية عـ باالنعكاس مىت ربطت العالقة بني الشيء ونفسه‪ ،‬ونصوغها رياضيا كما يلي‪:‬‬
‫‪ ‬تكون عـ منعكسة إذا كان وفقط إذا كان "أ" عـ "أ"‬
‫مثال االنعكاسية‪:‬‬
‫عالقة "يعرف" تربط بني طارق وأمحد كما تربط طارق بنفسه (شكل ‪.)10‬‬

‫شكل ‪10‬‬

‫ب‪ .‬عدم التعاكس »‪« Irréflexive‬‬
‫تتصف العالقة عـ بعدم التعاكس إذا ربطت عـ بني فئتني "أ" و "ب" وكانت "أ" ختالف "ب" ‪:‬‬
‫تكون العالقة عـ غري منعكسة إذا كان وفقط إذا كان ("أ" عـ "ب"‬
‫ت‪ .‬خاصية عدم‬

‫"أ" ≠ "ب")‬

‫التناظر‪AsymmetricObjectProperty‬‬

‫مثال‪:‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫شكل ‪11‬‬
‫>‪<AsymmetricObjectProperty‬‬
‫>‪"/‬ابن"=‪<ObjectProperty IRI‬‬
‫>‪</AsymmetricObjectProperty‬‬

‫أ‪ .‬خاصية التعدي »‪« owl:TransitiveProperty‬‬
‫تكون العالقة عـ متعدية مىت قامت بالشرط التايل ؛ إذا ارتبط مفهوم "أ" مبفهوم "ب" بواسطة العالقة عـ‪ ،‬وارتبط بنفس العالقة عـ‬
‫املفهوم "ب" مبفهوم آخر "ج"‪ ،‬فإن العالقة عـ تربط كذلك بني "أ" و "ج" ‪ ،‬وتتخذ الصورة الرياضية التالية‪:‬‬
‫‪ ‬تكون عـ متعدية إذا كان وفقط إذا كان ‪( :‬أ ع ـ ب )‬

‫(ب ع ـ ج )‬

‫(أ عـ ـ ج )‬

‫مثال خاصية التعدي ‪ :‬عالقة "أخ" هي عالقة متعدية كما يبني (شكل ‪) 12‬‬

‫شكل ‪12‬‬

‫>"أخ"=‪<owl:TransitiveProperty rdf:ID‬‬
‫>‪"/‬انسان‪<rdfs:domain rdf:resource="#‬‬
‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

‫>‪"/‬انسان‪<rdfs:range rdf:resource="#‬‬
‫>‪</owl:TransitiveProperty‬‬
‫أ‪ .‬التناظر » ‪« owl:SymmetricProperty‬‬
‫توصف اخلاصية بالتناظر إذا ارتبط عنصر "أ" بعنصر "ب" بواسطة اخلاصية "عـ" ‪ ،‬مث قبلت تغيري وضع عناصرها ‪ ،‬أي‬
‫‪"( ‬أ" عـ "ب") ← ("ب" عـ "أ")‬
‫مثال ‪:‬‬
‫>"صديق"=‪<owl:SymmetricProperty rdf:ID‬‬
‫>‪"/‬انسان‪<rdfs:domain rdf:resource="#‬‬
‫>‪"/‬انسان‪<rdfs:range rdf:resource="#‬‬
‫>‪</owl:SymmetricProperty‬‬

‫شكل ‪13‬‬
‫تالحظ أن تغيري طريف عالقة "صديق" ال يؤثر على معىن اجلملة‪ ،‬فإذا كان األمر كذلك فإن عالقة "صديق" تتصف بالتناظر‬
‫»‪( «SymmetricProperty‬شكل ‪.) 13‬‬
‫ث‪ .‬عالقة التعاكس » ‪« owl:inverseOf‬‬
‫نعترب العالقة عـ متعاكسة مع العالقة عـ‪ 1‬مىت وجد عنصران "أ" و"ب" حيققان ما يلي ‪:‬‬
‫‪ ‬عـ متعاكسة مع عـ‪"( ← 1‬أ" عـ "ب") و ("ب" عـ‪" 1‬أ")‬
‫مثال ‪:‬‬
‫عالقة "ابن" و"أب" عالقتان متعاكستان‪.‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬

14 ‫شكل‬
«owl:FunctionalProperty» ‫ عالقة وظيفية‬.‫ج‬
:‫تكون العالقة عـ وظيفية مىت حققت الشرط اآليت‬
"‫ "أ" عـ "ب" و "أ" عـ "د" ← "ب" = "د‬
"‫مثال عالقة "أمه‬
<owl:ObjectProperty rdf:ID="‫>"أمه‬
<rdf:type rdf:resource="&owl;FunctionalProperty" />
<rdfs:domain rdf:resource="#‫ "انسان‬/>
<rdfs:range rdf:resource="#‫ "امرأة‬/>
</owl:ObjectProperty>

15 ‫شكل‬
‫ انعكاس العالقة الوظيفية‬.‫ح‬

http://www.arabicontology.org
tarikos2007@gmail.com

‫لغات الويب الداليل‬

‫شكل ‪16‬‬
‫‪-3.4‬لغة االستعالم اخلاصة باألنطلوجيا‬
‫ال يتم التعامل بشكل مباشر مع قواعد الشبكات الداللية إال عرب جمموعة من التعليمات الربجمية اليت تعترب حلقة وصل أساسية‬
‫بني املستعمل النهائي والشبكة الداللية‪ ،‬ألجل ذلك طورت منظمة ‪ W3C‬معيار »‪ 7«SPARQL‬قصد استخدامه يف التعامل مع‬
‫البيانات املوصوفة بلغة »‪ «RDF‬ومشتقاهتا ‪.‬وقد مت اعتباره مقياسا ضمن التوصيات املقررة من قبل املنظمة منذ ‪ 21‬يناير‬
‫‪. 88002‬‬
‫تسمح لغة االستعالم اخلاصة بالشبكات الداللية »‪ «SPARQL‬للمستعمل أن يتعامل مع موارد الفضاء الشبكي باعتبارها‬
‫قاعدة بيانات ضخمة متكنه من الوصول إىل أي نقطة من حميطه الواسع ‪ ،‬ال ختتلف كثريا عن لغة االستعالم اخلاصة بقواعد‬
‫البيانات العالئقية "‪ "SQL‬فقد زودت مبجموعة من العمليات متكنها من القيام باملهام التالية‪:‬‬
‫‪9‬‬

‫‪ .2‬اسرتجاع البيانات من الشبكة الداللية‬
‫‪ .8‬إضافة بيانات جديدة إىل الشبكة الداللية (‪)INSERT DATA‬‬
‫>‪PREFIX dc : <http ://purl.org/dc/elements/1.1/‬‬
‫‪INSERT DATA‬‬
‫{‬
‫; » ‪<http ://example/book3> dc :title « A new book‬‬
‫‪dc :creator « A.N.Other » .‬‬
‫}‬

‫‪ .3‬تعديل البيانات‪ 10‬مثل نقل معطيات من شبكة ألخرى‬

‫] >‪LOAD <documentURI> [ INTO <uri‬‬
‫‪ .2‬حذف بيانات من الشبكة الداللية‪)DELETE DATA( 11‬‬
‫>‪PREFIX dc : <http ://purl.org/dc/elements/1.1/‬‬
‫‪DELETE DATA‬‬
‫; »اخلصائص « ‪{ <http ://example/bookx> dc :title‬‬
‫‪ » .‬ابن جين « ‪dc :creator‬‬
‫‪7‬‬

‫‪- SPARQL Protocol and RDF Query Language‬‬
‫‪-http://www.w3.org/TR/rdf-sparql-query/‬‬
‫‪9‬‬
‫‪-http://www.w3.org/TR/rdf-sparql-query/#select‬‬
‫‪10‬‬
‫‪-http://www.w3.org/TR/2010/WD-sparql11-update-20100126/#t411‬‬
‫‪11‬‬
‫‪-http://www.w3.org/TR/2010/WD-sparql11-update-20100126/#t412‬‬
‫‪8‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬

‫لغات الويب الداليل‬
‫}‬

‫إىل جانب ذلك تستطيع القيام بعمليات متنوعة مثل الوصف ‪ DESCRIBE‬و ‪. CONSTRUCT‬‬
‫وأهم ميزة رئيسية ال تستطيع لغة االستعالم التقليدية » ‪ «SQL‬القيام هبا هي القدرة على التعامل مع أكثر من شبكة داللية عرب‬
‫الفضاء الشبكي‪.‬‬

‫‪http://www.arabicontology.org‬‬
‫‪tarikos2007@gmail.com‬‬