‫~®§§[][] أكبر مكتبة لطب العشاب والخضروات[][]§§®~‬

‫الكرنب‬
‫ملفوف ـ اللخنة‬
‫‪Brassica Oleracea‬‬
‫نبات معروف ليحتاج إلى وصف وهو أحد نباتات العائلة الصليبية‪ ،‬ويتميز بقيمته‬
‫الغذائية المرتفعة‬
‫الكرنب غنى بالسكريات والفيتامينات والعناصر المعدنية‪ ،‬فيوجد بـه فيتامينات )أ( و ك‬
‫‪ ، 3‬ب ‪ ،‬د ‪ ،‬هـ‪ ،‬ك‪.‬‬
‫تنتشر زراعته في معظم دول العالم‬
‫يؤكل الكرنب محشوا ) الملفوف ( للحصول على قيمة غذائية عالية‬
‫يمكن استعمال أوراق الكرنب خارجيا على الجروح والقرحات واللتهابات وللمشاكل‬
‫الجلدية وخاصة حب الشباب‬
‫أثبتت اختبارات حديثة أن أوراق الكرنب فعالة في علج تقرحات المعدة‬
‫لعلج التهاب القولون يغلي ‪ 60‬جراما من الوراق في ‪ 500‬مل ماء لمدة ساعة ويشرب‬
‫ثلث مرات يوميا‬

‫البقدونس‬
‫‪Petroselinum Sativum‬‬
‫نبات معروف من فصيلة الخيميات‪ ،‬وهو نبات حولي‪ ،‬وقد انتشرت زراعته كنبات‬
‫مطبخي حيث تستعمل أوراقه فى الطعام‪ ،‬وهو من التوابل المشهورة بالضافة إلى‬
‫فوائده الطبية‬
‫البقدونس غنى بفيتامين ) ب ( وفيتامين ) أ ( وغنى بأملح الكالسيوم والبوتاسيوم‬
‫والحديد والكبريت والفسفور‬
‫موطنة الصلي حوض البحر البيض المتوسط‬
‫الجزاء المستعملة الوراق والبذور والجذور‬
‫البقدونس مجدد للخليا‪ ،‬وفاتح للشهية‪ ،‬ومدر للعرق‬
‫تستعمل الوراق الطازجة فى الطعام‬
‫منظف للجسم من السموم‬
‫ُيعجل الشفاء من السيلن عند النساء‬
‫مفيد فى اضطرابات الدورة الدموية واحتقان الثدي‬
‫يستخدم عصيره فى تنظيف الرأس والوجه‬
‫يغلى ‪ 50‬جراما من النبات ‪ -‬البذور أو الجذور أو الوراق ‪ -‬في لتر ماء لمدة خمس‬
‫دقائق‪ ،‬أو تنقع لمدة ربع ساعة‪ ،‬يشرب من هذا المغلي أو المنقوع كوبان في اليوم‬
‫قبل الطعام لعلج الرمل البولي واضطراب الحيض‬
‫يغلي قبضة من البقدونس ومثلها من الكرفس ومثلها من البنفسج في كأس من الماء‬
‫ويشرب صباحا على الريق كعلج لطرد الديدان‬
‫يغلي ‪ 100‬جرام من البذور في لتر ماء ويستعمل كغسيل مهبلي لعلج السيلنات‬
‫المهبلية‬
‫تهرس الوراق وتستخدم في عمل كمادات مطهرة وشافية للقروح والجروح والورام‬
‫واللم العصبية‬
‫كما تستعمل الوراق المهروسة في عمل كمادات على الثدي لعلج اللتهابات وأمراض‬
‫الرضاعة‬
‫هذا‪ ،‬وزيت بذور البقدونس يستعمل ضد الضعف الجنسي واضطراب الحيض والحمى‬
‫وللحصول على بشرة وضاءة جميلة للوجه يغسل الوجه صباحا ومساء ولمدة أسبوع‬
‫بمغلي قبضة من البقدونس في لتر ماء لمدة ‪ 15‬دقيقة‪ ،‬ويستعمل هذا المغلي فاترا‬
‫لعلج الوجه من الحبوب والبثور يغسل الوجه مرتين بعصير أو منقوع البقدونس‬
‫ينصح علماء التغذية بأن يغسل البقدونس جيدا قبل استعماله‪ ،‬ول ينقع في الماء‪ ،‬لن‬
‫النقع يذيب ما فيه من فيتامين "ج"‪.‬‬
‫الخس ‪Daucus Satirus‬‬

‫الخس من العائلة المركبة‪ ،‬وهو من المحاصيل المرتفعة في القيمة الغذائية‪ ،‬كما أنه‬
‫نبات حولي وله أشكال متنوعة‪ ،‬ولذلك يختلف طول الوراق باختلف أصنافه‪ ،‬أما الثمار‬
‫أو البذور فهي صغيرة الحجم ولونها غالبا ً بني غامق يميل إلى السود‪ ،‬وأهم الصناف‬
‫المنتشر زراعتها التوب والبلدي والرومي‬
‫تحتوي أوراق الخس على نسبة كبيرة من السكريات وكميات قليلة من الملح المعدنية‬
‫مثل البوتاسيوم والمنجنيز والفسفور والكالسيوم والحديد‪ ،‬وهو مصدر غنى‬
‫بالفيتامينات وخاصة فيتامين "هـ "‪.‬‬
‫يوجدفي وسط أوروبا ومنطقة البحر البيض وجنوب روسيا‬
‫الجزاء المستعملة الجذور والوراق‬
‫عرف قدماء المصريين نبات الخس وفوائده فى تهدئة العصاب وعلج العقم وزيادة‬
‫الخصوبة؛ نظرا لحتوائه على فيتامين " هـ "‪.‬‬
‫و الخس دواء مسكن أو مهدئ ومرطب للبشرة وشاف للرق‬
‫ويعتبر الخس ملين جيد‪ ،‬ويفيد فى حالت الضطرابات الوظيفية وتصلب الشرايين‬
‫واضطرابات الخصوبة ووهن المسنين‬
‫يؤكل الخس طازجا ً أو يعصر ويشرب عصيره‬
‫لعلج الدمامل والبثور تسحق كمية من أوراق الخس وتسخن مع زيت الزيتون حتى‬
‫الغليان‪ ،‬بعد ذلك يستخدم الناتج في دهن الجزاء المصابة‬
‫لعلج العيون المتعبة والجفون المتورمة تغلى أوراق الخس في كمية من الماء ثم تترك‬
‫لتبرد‪ ،‬يستخدم المحلول في غسل العيون والجفون بمسحها بقطعة من القطن أو‬
‫الشاش النظيف‪ .‬ويستفاد من هذا المغلي أيضا في غسل الوجه من أجل إزالة حب‬
‫الشباب والبثور وتنقية لون البشرة‬
‫لعلج اليرقان وانسداد الكبد والرق والمساك توضع كمية من أوراق الخس في لتر من‬
‫الماء وتغلي على نار هادئة لمدة ساعة‪ ،‬تشرب هذه الكمية ثلث مرات في اليوم في‬
‫فترات متباعدة عن وجبات الطعام‬
‫لعلج ارتفاع نسبة السكر في الدم تفرم كمية من أوراق الخس ويضاف إليها قليل من‬
‫البصل والكرات والبقدونس ويتم تناولها كسلطة صحية‪ ،‬يؤدي ذلك إلى خفض نسبة‬
‫السكر في الدم حوالي ‪%30‬‬
‫يجب غسل الخس جيدا ً قبل أكله بالماء والليمون أو الخل ‪ ،‬وذلك لنها تسمد عادة‬
‫بالسمدة الطبيعية التى قد تسبب بعض المراض الميكروبية مثل التيفود والكوليرا‬
‫والديدان المختلفة‬

‫باذنجـان ‪Solanum Melongena‬‬
‫نبات مشهور من فصيلة الباذنجنيات‪ ،‬عرف منذ قديم الزمان‪ ،‬وكان يسمى بالفارسية "‬
‫إبذنج " ومعناه "مناقير الجن " وعرفه العرب وأطلقوا عليه عدة أسماء منها‪" :‬النب" ‪،‬‬
‫و"الحيصل" ‪ ،‬و"المغد" ‪ ،‬و"الوغد" ‪ .‬ورغم انخفاض القيمة الغذائية للباذنجان إل أنه‬
‫مفيد في علج كثير من المراض والوقاية من بعضها الخر‪ ،‬وتوجد منه عدة أنواع منها‬
‫البيض والسود والصغير والكبير‬
‫وصف الباذنجان قديما بأنه يطيب رائحة العرق ويدر البول‬
‫أما الطب الحديث فقد أكدت البحاث أنه مفيد للوقاية من السمنة أو إزالة السمنة‬
‫الموجودة إذا استخدم كغذاء رئيسي‪ ،‬وذلك لسببين هما‪:‬‬
‫أول‪:‬أنه يعوق انتقال الكوليسترول من المعدة إلى الشرايين ويخفض من نسبة الدهون‪،‬‬
‫مما يجعله مفيدا أيضا في علج تصلب الشرايين والوقاية منه‬
‫ثانيا‪:‬أنه منخفض السعرات الحرارية‪ ،‬فالمائة جرام منه ل تحوى أكثر من ‪ 29‬وحدة‬
‫حرارية‬
‫أوراق الباذنجان تصلح لصوقا للمراض الجلدية مثل الحروق والخراجات والقوباء‬

‫صل‬
‫صل َ‬
‫عن َ‬
‫بَ َ‬
‫بصل فرعون‪ ،‬بصل الفأر ‪ ،‬سم الفأر ‪ ،‬أشقيل‬

‫نبات عشبي معمر من الفصيلة الزنبقية‪ ،‬ينتج أبصال كبيرة الحجم تزن الواحدة منها ‪2‬‬
‫كيلو جرام أو أكثر‪ ،‬ويصل قطر البصل إلى ‪ 20‬سم مغطاة بأوراق حرشفية‪ ،‬إما بيضاء‬
‫فى بصل العنصل البيض أو حمراء فى بصل العنصل الحمر‬
‫يتكون من جلوكسيدات متبلورة ‪ ،‬ومواد هلمية ‪ ،‬وكربوهيدرات ‪ ،‬وأكسلت الكالسيوم ‪،‬‬
‫وزيوت طيارة‬
‫يوجد في البحر المتوسط ‪ ،‬وصحراء مصر الشرقية ورفح والعريش‬
‫الجزاء المستعملة البصلة ـ الوراق‬
‫ بصل العنصل البيض مقو للقلب ‪ ،‬ومنظم لضربات القلب‬‫ـ ويستعمل كطارد للبلغم ومدر للبول ولعلج اللتهاب الرئوي المزمن وأمراض الكحة‬
‫ـ يستخدم بصل العنصل الحمر كسم للفئران‬
‫استعمال كميات كبيرة منه تحدث غثيانا وقيئا‬

‫ثـوم ‪Allium Sativum‬‬
‫الثوم من النباتات الحولية المعمرة‪ ،‬يتبع فصيلة الزنبقيات وتنتشر زراعته في جميع‬
‫أنحاء العالم‪ ،‬وعرف منذ قديم الزمان كنبات طبي يمكن خزنه‬
‫تعود رائحة الثوم القوية إلى احتوائه على مركبات كبريتية خصوصا اللسين واللئين‬
‫والجوئين‪ ،‬ويحتوى الثوم على بعض النزيمات وفيتامينات ) أ ( و‬
‫) ب مركب ( و ) ج ( ومركبات شبه هورمونية تشبه الهرمونات الجنسية كما يحتوى على‬
‫زيت طيار‬
‫تستعمل فصوص الثوم على نطاق واسع للشفاء من كثير من المراض بإذن الله‪ .‬وقد‬
‫أورد الدكتور مصطفى السمرى أهم المراض التي يعالجها الثوم كما يلي‪:‬‬
‫الثوم دواء ناجح لمعالجة مشاكل القلب والوعية الدموية‪ ،‬فهو يخفض مستوى‬
‫الكولستيرول الزائد في الدم‪ .‬ويذكر العلماء أن الثوم يقوم بخفض مستوى الدهون ‪-‬‬
‫ومنها الكوليسترول بالطبع‪ -‬بطرق ثلث هي‪:‬‬
‫‪1‬ـ إبطاء عملية تكوين الدهون نفسها داخل الجسم‬
‫‪2‬ـ زيادة قدرة الخليا على هدم وتحليل الدهون‬
‫‪3‬ـ تحريك الدهون المخزنة بالنسجة الدهنية والكبد إلى تيار الدم حيث يتم حرقها‬
‫والتخلص من الزائد منها‬
‫ولقد قام البروفيسور اللماني "هان رويتر" بإدخال **دة "مادة دهنية" تحتوي على‬
‫كميات من زيت الثوم إلى طعام جماعة من المتطوعين‪ ،‬فوجد أن نسبة الكوليسترول‬
‫في دمهم انخفضت إلى درجة ملحوظة عن نسبة الكوليسترول في دم أفراد جماعة‬
‫آخرين تناولوا **دة عادية‬
‫وثبت بالتجارب والبحاث التي أجراها أطباء وعلماء من أمريكا وألمانيا وروسيا وإنجلترا‬
‫واليابان والصين أن الثوم )مضاد حيوي( واسع المجال يفوق البنسلين نفعا‪ ،‬حيث ثبت‬
‫أنه يقضي على الكثير من الميكروبات والفطريات والفيروسات والديدان الطفيلية‪ ،‬بل‬
‫إن دراسة أمريكية حديثة تذكر أن الفيروس المسبب لمرض نقص المناعة المكتسبة‬
‫)اليدز( يفقد قدرته على النمو والتنشار في وجود الثوم!! كما أن الثوم يزيد من‬
‫نشاط جهاز المناعة بالجسم‪ ،‬علما بأن نقص المناعة هو مشكلة مريض اليدز‬
‫ولكن يرى دكتور "بنجامين لو" أستاذ المناعة بجامعة لومايندا بكاليفورنيا أن الثوم‬
‫يمكن أن يستخدم في الوقاية من مرض اليدز‪ ،‬لكن من الصعب استعادة الجسم لمناعته‬
‫الطبيعية مرة أخرى بعد أن انتشر به فيروس المرض سواء بالثوم أو بأي دواء بمفرده‬
‫وثبت أن الثوم يحمي من العدوى بالنفلونزا ويخفف كثيرا من أعراضها‪ .‬وننصح بشرب‬
‫عصير البرتقال أو الليمون المضروب مع ‪ 6‬فصوص ثوم يوميا لمدة ‪ 3‬أيام‬
‫ويذكر أن الثوم قد ساهم في وقف وباء النفلونزا الذي قتل آلف النجليز عام ‪1918‬م‬
‫‪ ،‬وعندما داهمت النفلونزا التحاد السوفيتي عام ‪1965‬م نصح الطباء هناك جميع‬
‫المواطنين بأكل الثوم للحماية من المرض‪ ،‬وعندما عم وباء النفلونزا دول أوروبا كانت‬
‫إيطاليا أقل تلك البلد إصابة بالمرض‪ ،‬نظرا لما هو معروف عن اليطاليين من كثرة‬
‫أكل الثوم‬
‫ثبت أن الثوم يزيد من نشاط جهاز المناعة بالجسم‪ ،‬ويتركز هذا النشاط على الخليا‬
‫المختصة بالتهام الخليا السرطانية وتدميرها‪ .‬ووجد العلماء أن وجود الثوم يعوق عملية‬
‫تمثيل المواد داخل الخلية السرطانية‪ ،‬وبالتالي يعوق نشاط الخليا السرطانية ونموها‬
‫وجد أن الثوم مضاد قوي للسموم التي يتعرض لها النسان في حياته‪ .‬كما وجد أن‬
‫الثوم بما يحتويه من مركبات السلفا يحمي خليا الكبد من الضمور والتلف‬
‫وثبت أن الثوم مفيد في حالت الربو‪ ،‬ويمكن لمريض الربو تحضير شراب الثوم بإضافة‬

‫ملعقتين من العسل السود إلى فصوص الثوم المقطعة وتترك مدة ساعتين‪ ،‬ثم يصفى‬
‫ويؤخذ ملعقة من الشراب وقت السعال‬
‫حمى التيفود‪ ،‬استخرج من الثوم حديثا دواء باسم أنيودول داخل كبسولت مغلفة‬
‫لسهولة تعاطيها‪ ،‬تستخدم في علج التيفود‬
‫تفتيت حصوة الكلى‪ ،‬يساعد الثوم في إزالة الحصى الكلوية ويخفف من نوبات المغص‬
‫الكلوي يحضر خليط من عصير الليمون وزيت الزيتون وأوراق البقدونس مع نصف‬
‫فنجان ثوم مهروس‪ ،‬وتؤخذ منه ملعقة على الريق‬
‫السعال الديكي‪ ،‬يعطي الطفل ‪ 10‬نقاط من عصير الثوم مع عصير البرتقال كل ‪6‬‬
‫ساعات‬
‫الديدان المعوية الدبوسية)أكسيورس( حيث يقتل الثوم هذه الديدان ويطهر أمعاء‬
‫الطفل منها‪ ،‬ولهذا يعطي الطفل في الصباح فنجانا من الحليب غلي فيه بضعة‬
‫فصوص من الثوم‪ ،‬ويلي ذلك حقنة شرجية دافئة بمغلي الثوم‪ ،‬وهذا يميت الديدان‬
‫ويخرجها ميتة مع البراز‬
‫الدفتريا‪ ،‬وهو من أخطر المراض التي تصيب الطفال‪ ،‬ثبت أن للثوم مفعول مقاوما‬
‫للميكروب المسبب لمرض الدفتريا )الخناق(‬
‫الدرن الرئوي‪ ،‬ثبت أن الثوم يوقف نمو البكتريا المسببة للدرن الرئوي‬
‫الحمى الشوكية‪ ،‬ثبت أيضا أن الثوم يقضي على ميكروب اللتهاب السحائي )الحمى‬
‫الشوكية(‬
‫الدوسنتاريا‪ ،‬للثوم القدرة على وقف نمو الميكروب المسبب للدوسنتاريا الميبية‪،‬‬
‫ويمكن أخذ فص أو كبسولة من الثوم مع زيت الزيتون بعد الكل ‪ 3‬مرات يوميا لمدة‬
‫أسبوع‬
‫تطهير الجروح‪ ،‬وذلك بتضميدها بمزيج مكون من ‪ 10‬جرامات من عصير الثوم وجرامان‬
‫كحول و ‪ 90‬جراما ماء‬
‫الجذام‪ ،‬نجح الهنود في علج مرض الجذام بواسطة الثوم‬
‫لدغات الحشرات‪ ،‬حيث ينظف مكان اللدغة‪ ،‬ويدهن بأجزاء من فصوص الثوم المهروس‬
‫المساك‪ ،‬بأخذ فص واحد أو كبسولة واحدة من الثوم على الريق‬
‫الروماتيزم والنقرس واللمباجو‪ ،‬استحضر من الثوم مرهم لعلج هذه المراض‬
‫مرض السكر‪ ،‬يقوم الثوم بخفض مستوى الجلوكوز بالدم عن طريق تحفيز البنكرياس‬
‫على إنتاج كمية أكبر من النسولين‪ ،‬أو عن طريق تذليل المقاومة التي تعترض مفعول‬
‫النسولين‬
‫ليس هذا فحسب‪ ،‬بل تتعدد المراض التي يساهم الثوم في علجها مثل‪ :‬حساسية‬
‫النف‪ ،‬والثعلبة‪ ،‬والجرب‪ ،‬وعدوى المهبل بالفطريات )المونيليا( ويستعمل الثوم‬
‫لتسكين آلم الذن‪ ،‬وتقوية اللثة ومنع تساقط السنان‪ ،‬ويعالج سوء الهضم والغازات ‪،‬‬
‫ويطهر المعاء ويزيل عفونتها‪ ،‬ويهدئ العصاب‪ ،‬ويفيد في تقوية القدرة الجنسية‪،‬‬
‫وينشط الجسم ويزيل التوتر النفسي والعراض الجسمية المرتبطة بالحالة النفسية‬
‫مثل الجهاد والصداع النفسي‪ ،‬وغيرها‪ .‬وسبحان الله!‬
‫وبعد‪ ،‬فإنه يمكن التخلص من رائحة الثوم المنفرة بشرب ملعقة عسل نحل‪ ،‬أو مضغ‬
‫حبات من البن أو الكمون أو الينسون أو عيدان البقدونس‬
‫ويجب عدم الكثار من تناول الثوم‪ ،‬حيث يؤدي الفراط في تناوله إلى ارتفاع أو‬
‫انخفاض ضغط الدم عن معدلة الطبيعي )‪ 120/80‬مم زئبق(‬
‫وتؤثر رائحة الثوم على الم المرضعة‪ ،‬وتظهر رائحة الثوم في الحليب فل يقبل عليه‬
‫الطفل الرضيع‬
‫والجرعة الزائدة من الثوم تضر بالحوامل‪ ،‬وتؤدي إلى تهيج المعدة والجهاز الهضمي‪.‬‬
‫ويفضل لمن يعانون من‬
‫مشاكل بالجهاز الهضمي أن يستخدموا الثوم المطبوخ أو الثوم المستحضر طبيا‬
‫"الكبسولت" حيث يحتوي على خلصة الثوم بعد إزالة المواد المهيجة عنها‬
‫جرجيـر ‪Barbarca Vulgaris‬‬
‫جرجير البر ـ بقلة عائشة‬
‫نبات معروف من العائلة الصليبية ‪ ،‬ساقه خضراء منتصبة مضلعة شبه مرطاء متفرعة‬
‫مورقة‪ ،‬وأوراقه ملساء لمعة سميكة‪ ،‬وأزهاره صفراء زاهية‪ ،‬ويتميز بأنه نبات كثير‬
‫الستنبات‬
‫الجزاء المستعملة الوراق الخضراء والبذور‬
‫تؤكل أوراق الجرجير طازجة ويعمل منها سلطات‪ ،‬وتضاف إلى الخضروات المطهية‬
‫ولها قيمة غذائية عالية‬
‫نقيع أوراق الجرجير يفيد ضد داء حفر السنان وينقى الدم وينظف المعدة‪ ،‬ويفيد ضد‬
‫علل الكبد وأمراض الكلى‬

‫زيت بذور الجرجير مفيد لتقوية الشعر وإزالة القشرة‬
‫لعلج الشعر المتساقط يمزج مقدار ‪ 50‬جراما من عصيرالجرجير مع مقدار ‪ 50‬جراما‬
‫من الكحول مع قليل من ورق الورد‪ ،‬يدلك جلد الرأس بهذا المزيج يوميا لمدة شهر‬
‫لدرار البول يغلى مقدار ثلث حفنات من الجرجير مع بصلة كبيرة بيضاء في لتر ونصف‬
‫من الماء‪ ،‬ويستمر في الغلي حتى يبقى الثلث‪ ،‬ثم يصفى ويشرب ‪ -‬وهو فاتر‪ -‬مقدار‬
‫فنجان في الصباح ومثله في المساء‬
‫لعلج الحروق يستخدم مرهم الجرجير‪ ،‬ولتجهيزه تسحق كمية من الجرجير مع بصلة‬
‫متوسطة الحجم‪ ،‬وكمية من ورق الفراولة‪ ،‬ثم يطبخ بزيت الكتان‪ ،‬يصفى المزيج وهو‬
‫ساخن بقطعة من الشاش‪ ،‬ويستخدم لعلج الحروق‬
‫يوصى باستعمال عصير الجرجير لمن يصاب بأعراض التسمم بالنيكوتين‪ .‬وفي الجهاز‬
‫الهضمي يساعد الجرجير ‪ -‬إذا استعمل بكميات معتدلة كعصارة أو في السلطة ‪ -‬على‬
‫الهضم وإدرار الصفراء‬
‫يدر الجرجير البول والطمث‪ ،‬ولذلك تنصح المرأة الحامل بالقلل من تناوله بقدر‬
‫المكان‬
‫كما ينصح المصابون بتضخم الغدة الدرقية بالمتناع عن تناول الجرجير‬
‫الفراط في استعماله بأي شكل من الشكال غير صحي‪ ،‬لن الفراط في تناوله يسبب‬
‫اضطرابا في الهضم وحرقانا في المثانة‬
‫سبانـخ ‪Spinacia Aleracea‬‬
‫السبانخ إحدى نباتات العائلة الرمرامية‪ ،‬وهي من أهم أنواع الخضراوات فى العالم‪،‬‬
‫وتمتاز بأنها تتحمل البرودة بدرجة جيدة ‪ .‬والجذر الرئيسي للنبات يصل طوله إلى ‪180‬‬
‫سم ويمكن الحصول على جودة مرتفعة للسبانخ عند زراعتها فى تربة خصبة بالمواد‬
‫العضوية والدبالية أو تربة طمية غنية بالمواد الغذائية‪ .‬وتقسم السبانخ إلى مجموعتين‪:‬‬
‫سبانخ شرقي وسبانخ غربي‬
‫تحتوى أوراق السبانخ على عديد من الملح المعدنية وخاصة الحديد واليود والكالسيوم‪،‬‬
‫كما تحتوى على بروتينيات بمعدل ‪ % 34‬وتحتوى على فيتامين )أ( وفيتامين )ج(‬
‫الموطن الصلي وسط آسيا وتنتشر زراعته فى جميع الدول ذات الجو المعتدل والدول‬
‫الشمالية‬
‫السبانخ تساعد على الهضم وتنشط إفرازات المعدة والكبد وغدد الفراز الباطن‬
‫تعتبر السبانخ غذاء جيدا للناقهين )في دور النقاهة( والمصابين بفقر الدم والضعف أو‬
‫الوهن المزمن وضعف الذاكرة‬
‫أملح الفوسفور الموجودة فى السبانخ تجعلها نافعة لمن يقومون بالعمال الذهنية‪،‬‬
‫ولسكان المدن الذين يتسممون من تلوث الجو المحيط بهم‬
‫والسبانخ غذاء جيد للطفال يساعد على النمو لوفرة الحديد والملح المعدنية بها‬
‫شبـت‬
‫سنوت ـ شبث‬
‫‪Anethum Graveuens‬‬
‫نبات الشبت من الخضراوات المشهورة‪ ،‬وهو أحد نباتات الفصيلة الخيمية ‪ ،‬ينبت بريا أو‬
‫يزرع لستعماله كنوع من التوابل في الكلت المتنوعة‪ ،‬وطعمه حاد حلو أول وحريف‬
‫ثانيا‬
‫يوجد في الثمار زيت دهني يحتوى على الكارفون والليمونين بنسبة ‪ % 60‬كما يحتوى‬
‫على مواد آزوتية وراتنج‬
‫زيت الشبت مطهر ومضاد للتقلصات والنتفاخ ومدر للبن‬
‫مغلي الحبوب يفيد في تسكين آلم المعدة والمعاء والعادة الشهرية وغسيل العيون‬
‫المتقيحة‬
‫تعالج الورام في العضاء التناسلية بتكميدها بمغلي الحبوب‬
‫ويستخدم الشبت في حفظ الطعمة وصناعة بعض أنواع الجبن‬
‫ينصح المرضى بأمراض الكلى عدم الكثار من أكل الشبت‬

‫البصل‬
‫‪ALLIUM CEPAL‬‬
‫البصل من فصيلة الزنبقيات ‪ ،‬وهو من النباتات الحولية المعمرة ‪ ،‬ويوجد منه نوعان‪:‬‬
‫البصل البيض والبصل الحمر‪ ،‬ول فرق بين النوعين من الوجهة الطبية ولكنهما‬
‫يختلفان في المذاق‪.‬‬
‫وقد ذكر البصل في القرآن الكريم مرة واحدة في الية رقم )‪ (61‬من سورة البقرة‬
‫] وإذ قلتم يا موسى لن نصبر على طعام واحد فادع لنا ربك يخرج لنا مما تنبت الرض‬
‫من بقلها وقثائها وفومها وعدسها وبصلها‪ ،‬قال أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو‬
‫خير‪ ،‬اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم [‬
‫عالة شبيهة بالمواد الموجودة في الثوم‪ ،‬ويحتوى كذلك على‬
‫يحتوى البصل على مواد ف ّ‬
‫جليكوسيدات وجلوكوكونين ‪ ،‬ويحتوى البصل على عناصر غذائية هامة مثل البروتينات‬
‫والكربوهيدرات‪ ،‬كما يحتوي على كمية من الملح المعدنية أهمها أملح الحديد‬
‫والفسفور والكالسيوم‪ ،‬وأيضا ً يحتوى على فيتامينات أ ‪ ،‬ب ‪ ،‬ج ‪ ،‬كما يحتوى أيضا ً على‬
‫زيوت طيارة وألبان سليلوزية منشطة للمعاء‬
‫موطنه الصلي وسط آسيا حتى جنوب غربي بلد الهند ‪ .‬وزرع في الشرق الوسط‬
‫ومنطقة البحر البيض المتوسط‬
‫الجزاء المستعملة رأس البصلة الصحيحة الناضجة‬
‫مطهر ممتاز وطارد للغازات وفاتح للشهية‬
‫ف لقتل جميع الميكروبات التي توجد‬
‫قاتل للجراثيم‪ ،‬فمضغ البصل لمدة أربع دقائق كا ٍ‬
‫في الفم لدرجة التعقيم‬
‫يستخدم لطرد بعض الديدان المعدية‬
‫يستخدم عصير البصل مع العسل بنسب متساوية فى علج الماء البيض الذي يصيب‬
‫العين‬
‫يستعمل عصير البصل فى دهان الطراف المبتورة لتسكين اللم‬
‫منقوع شرائح البصل يستعمل لطرد الديدان عند الطفال‬
‫علج منزلي مشهور لحب الشباب‬
‫يستعمل مغلي البذور كذلك لدرار البول‬
‫والبصل مقو للطاقة الجنسية‬
‫ يمكن طرد الديدان المعوية ومعالجة البواسير بعمل حقنة شرجية من مغلي البصل‪،‬‬‫حيث تغلى بصلة متوسطة الحجم لمدة ثلث دقائق في لتر من الماء ‪ُ ،‬يصفى الماء بعد‬
‫ذلك ويحقن فاترا ً في الشرج‬
‫ تستخدم لبخة من البصل فوق الصدر لعلج السعال الديكى‪ ،‬ويكون تجهيز اللبخة‬‫بتقطيع البصل إلى شرائح أو يفرم ثم يسخن ويغطى الموضع المراد معالجته بشرائح‬
‫أو مفروم البصل الساخن ثم يربط بقطعة قماش‪ ،‬ويراعى تجديد اللبخة كل ‪ 12‬ساعة‬
‫الفراط في تناول البصل قد يسبب فقر دم ؛ ولذلك ينبغي أل تزيد كمية البصل التي‬
‫يتناولها الفرد في اليوم عن بصلتين صغيرتين‬
‫ل يجوز الحتفاظ بالبصلة المقشرة أو المفرومة لنها تتأكسد بالهواء وتصبح سامة‬
‫طبخ البصل يقلل كثيرا ً من فوائده الغذائية‬
‫الفاصوليه‬
‫فاصولية ـ فاصولياء ـ فاذول ـ لوبيا‬
‫نبات زراعي معروف من فصيلة القرنيات الفراشية‬
‫يتكون من فيتامينات )أ(‪) ،‬ب(‪) ،‬ج(‪ ،‬وأحماض أمينية‪ ،‬ومادة كونيلين‪ ،‬ومواد أخرى‬
‫الجزاء المستعملة الزهار‪ ،‬والمحفظة )أو القرون(‪ ،‬والحبوب الجافة‬
‫شرب مستحلب الزهور مفيد لعلج النقرس والمغص الكلوي والبول السكري‬
‫مغلي المحفظة )القرون( مفيد لمرضى البول السكري‪ ،‬لنها تحتوي على مواد مخفضة‬
‫للسكر‬

‫فلفل أحمر‬
‫شطة حريفة ـ فليفلة دغلية ـ فلفل أرناؤط‬
‫‪Capsicum Frutescens‬‬

‫نبات حولي من الفصيلة الباذنجانية ‪ ،‬يزرع في المناطق الحارة في العالم‪ ،‬وهو من‬
‫النباتات العشبية المعمرة‪ .‬يصل ارتفاع الساق إلى ‪ 150‬سم‪ ،‬وهى غزيرة التفريع ذات‬
‫فروع مضلعة الشكل خضراء اللون تحمل أوراقا قليلة بيضاوية الشكل‪ ،‬وأما الزهار‬
‫فصغيرة الحجم تخرج في مجموعات لونها أبيض أو أرجوانى‪ ،‬والثمار رفيعة مدببة القمة‬
‫لونها أحمر بعد النضج‬
‫تحتوى على بعض الجلوكسيدات الملونة وفيتامين ج وزيت طيار مجهول التركيب ومادة‬
‫فعالة بنسبة ‪ % 2‬وصبغ الكاروتين‪ ،‬ومن المعروف أن المادة الفعالة ذات الطعم‬
‫الحريف تزداد شدتها كلما أصبحت الثمرة تامة النضج‬
‫الجزاء المستعملة الثمار‬
‫تستعمل كمنشط فعال للجسم‪ ،‬فهي تنشط الدورة الدموية وتقوى الجهاز العصبي‬
‫وتفتح الشهية وتعالج عسر الهضم وتساعد على إفراز العرق‬
‫والشطة أو الفلفل الحمر مضاد للجراثيم‬
‫يصنع منه معجون أو مرهم لعلج الروماتيزم والتهاب المفاصل‬
‫تخفف من ‪ 5‬ـ ‪ 10‬نقاط من صبغة الفلفل الحمر)الشطة( في نصف فنجان ماء ساخن‪،‬‬
‫ويؤخذ المزيج لتنشيط الدورة الدموية‬
‫يضاف ‪ 25‬جراما من مسحوق الفلفل الحمر )الشطة( إلى ‪ 500‬مل من زيت عباد‬
‫الشمس ويسخن المزيج لمدة ساعتين‪ ،‬ويوضع منه كمية صغيرة على الجلد الذي يحيط‬
‫بالقرحة الدوالية لتشجيع جريان الدم بعيدا عن المنطقة المتقرحة‬
‫ينصح بعدم الفراط في تناول الفلفل الحمر خلل الوجبات الغذائية لنها تعمل على‬
‫ظهور البواسير مع طول فترة تناولها بكثرة ‪ ،‬ولذلك يجب تناولها باعتدال‬
‫أحيانا تكون بذور الشطة )الفلفل الحمر( سامة‪ ،‬لذا يجب تجنبها‬
‫يجب عدم تناول الفلفل الحمر أثناء الحمل والرضاع‬
‫يجب عدم لمس العينين أو أية جروح بعد لمس قرون الفلفل‬

‫كرفس‬
‫كرفس نبطى‬
‫‪Apium Graveolens‬‬
‫أحد نباتات العائلة الخيمية‪ ،‬وهو من النباتات الحولية‪ ،‬طوله من ‪ 30‬ـ ‪ 100‬سم‪ ،‬وساقه‬
‫منتصبة أسطوانية ومتفرعة‪ ،‬والوراق خضراء‪ ،‬أما الثمار فرمادية ولها رائحة قوية‬
‫متميزة‬
‫يحتوى الكرفس على زيت دهني ‪ ،‬وعناصر آزوتية‪ ،‬وسكريات وفيتامينات )ب( و)ث( و)أ(‬
‫و)ج( وأملح معدنية‬
‫الجزاء المستعملة البذور والجذور والوراق والسوق‬
‫الكرفس يؤكل أو يعصر طازجا ‪ ،‬كما يخلط مع السلطة والخضراوات‪ ،‬وهو طارد للريح‬
‫ومطهر وخافض لحمض اليوريك ومنشط جنسى ومزيل للسمنة‬
‫يساعد أكل الساق الغضة الطازجة على تنشيط إدرار الحليب بعد الولدة‬
‫منقوع البذور مفيد جدا لعلج مرض النقرس والتهاب المفاصل‬
‫ينصح بتجنب استعمال الزيت وجرعات كبيرة من الجذور أثناء الحمل‬

‫يقطيـــن‬
‫دباء‪ ،‬قرع عسلي‪ ،‬قرع‬
‫نبات معروف من الفصيلة القرعية‪ ،‬قال تعالى في الية )‪ (146‬من سورة الصافات‪:‬‬
‫] فنبذناه بالعراء وهو سقيم وأنبتنا عليه شجرة من يقطين [ وكلمة )يقطين( عامة‬
‫تشمل كل شجرة ل تقوم على ساق كالبطيخ والقثاء والخيار‪ ،‬ثم خصص السم وأطلق‬
‫على القرع فقط‪ ،‬وسمي قرعا لمشابهة جلده بالقراع أي الصلع‪ .‬وثماره لحمية ممتلئة‬
‫بالبذور‬
‫يتكون من فيتامينات أ‪ ،‬ب‪ ،‬وأحماض اللوسين‪ ،‬والتيروزين‪ ،‬والبيبورزين‬
‫ أكل اليقطين يغذي البدن غذاء جيدا‪ ،‬ويذهب الصداع إذا شرب أو غسل به الرأس‪ ،‬وهو‬‫ملين للبطن وطارد للديدان‬

‫ ويستعمل لعلج العجز الجنسي‬‫ لطرد الدودة الوحيدة يقشر ‪ 30‬ـ ‪ 50‬جراما من البذور‪ ،‬وتدق حتى تصبح كالعجينة ثم‬‫تمزج بمقدار من الحليب‪ ،‬وتشرب لمدة ثلثة أيام ويؤخذ بعدها مسهل قوي‬
‫ لعلج العجز الجنسي تؤخذ كميات متعادلة من بذور القرع والخيار والشمام وتقشر‬‫وتدق وتذاب في السكر‪ ،‬وتؤخذ ثلث ملعق كل يوم‬
‫ وثبت حديثا أن اليقطين أو القرع منشط للعقل ومفيد لصحاب العمال الفكرية؛ فقد‬‫اكتشف علماء الطب البشري في ألمانيا مادة جديدة في القرع تسمى‬
‫) ‪( ENCEPHALIC - STIMULANT‬‬
‫لها تأثير عظيم في تنشيط الدماغ‪ ،‬وتنمية تلفيف المخ‪ ،‬وزيادة قوة الذكاء والحيوية‬
‫الذهنية‪ ،‬وقد أصدر العلماء اللمان مؤخرا قرارا واجب التنفيذ في جميع المؤسسات‬
‫المعنية بتعويد الطلب والناشئين منذ باكورة أعمارهم على الكثار من تناول القرع في‬
‫وجبات غذائهم‪ ،‬كما يوصون كل العاملين في ميدان النشاط الذهني من مفكرين‬
‫وعلماء وخبراء ومدرسين ودارسين أن يركزوا على العناية في تناول هذه المادة الثمينة‬
‫في غذائهم‬

‫التين الشوكي‬
‫التين الهندي‬
‫نبات من الفصيلة التوتية‪ ،‬وهو من فواكه المناطق الحارة‪ ،‬أزهاره صفراء ويتحول لونها‬
‫إلى اللون البرتقالي قبل سقوط التتويج‪ ،‬والثمار تتدرج فى الحجم من الكبيرة إلى‬
‫المتوسطة‪ ،‬واللب لونه أصفر يحتوي على كمية من البذور‬
‫يحتوى التين الشوكي على كمية كبيرة من السكريات بنسبة ‪ % 14 - 6‬وبروتينات بنسبة‬
‫‪ % 1‬ومقادير متوسطة من الملح المعدنية وفيتامين ) ج ( وفيتامين ) أ (‬
‫موطنه الصلي بلد الهند ويزرع فى المناطق الحارة‬
‫تؤكل ثمار التين الشوكي طازجة بعد نزع قشرتها ذات الشواك‪ ،‬ويعتبر من أكثر‬
‫الفواكه الطبيعية فائدة لحتوائه على فيتامين ) أ ( وبعض الملح المعدنية‪ ،‬فهو خافض‬
‫لضغط الدم المرتفع ولسكر الدم‬

‫البطيــخ‬
‫بطيخ أخضر‪ ،‬دلع‪ ،‬رقى‪ ،‬يح‪ ،‬طبيخ‪ ،‬بطيخ شامي‬
‫نبات عشبي حولي مداد من الفصيلة القرعية‪ ،‬يزرع في المناطق المعتدلة والدافئة‪،‬‬
‫وتوجد منه أصناف كثيرة‪ ،‬وهو نبات معروف ل يحتاج إلى وصف‬
‫نسبة عالية من الماء ‪ %90‬وسكريات بنسبة ‪ ،% 8-6‬وهو غني بفيتامينات ج‪ ،‬د‪ ،‬أ‪،‬‬
‫بالضافة إلى أملح معدنية أهمها الفوسفور والكبريت‪ ،‬ويحتوي على نسبة من المواد‬
‫الدهنية والبروتينية واللياف‬
‫ نـبات عصيري يعتبر من أحب الفواكه الصيفية‪ ،‬فهو يرطب الجسم ويلينه وينشط‬‫الجسم ويجدد الطاقة‬
‫‪ -‬ينصح بأكله بين الوجبات وليس بعد الكل مباشرة‬

‫التفاح ‪Malus Spp‬‬
‫ينتمي التفاح إلي الفصيلة الوردية‪ ،‬أوراقه بسيطة قلبية الشكل‪ ،‬والزهار وردية ذكية‬
‫الرائحة والتفاح من الفواكه الهامة فى الوقاية والعلج ‪ ،‬وبالنسبة إلى طعمه فهو على‬
‫ثلثة أنواع‪ :‬حلو ‪ ،‬ومر ‪ ،‬وحامض‪ .‬جاء فيه المثل الشائع‪:‬‬
‫) تفاحة واحدة كل صباح تغنيك عن الطبيب (‬
‫مواد سكرية وبكتين وفيتامينات أ ‪ ،‬ب ‪ ،‬ج ومعادن‬
‫الثمرة الناضجة تؤكل نية أو مطبوخة‬

‫يكسب الجسم مناعة ضد كثير من المراض‬
‫يفيد في علج الجهاز الهضمي والسهال الحاد المزمن‬
‫يخفف نقيع التفاح من آلم الحمى والعطش وينشط الكبد‬
‫يساعد في تخليص الجسم من الحماض والدهون‬
‫مناسب لمن يشكون من تصلب الشرايين والسمنة والبواسير والكزيما والمراض‬
‫الجلدية‬
‫يستعمل لعلج حالت السهال المزمن والحاد‪ ،‬خصوصا حالت الطفال في فصل‬
‫الصيف‪ ،‬حيث يمنع الطفل عن الغذاء بكل صوره إل التفاح‪ .‬ولعداده للطفل تقشر )‪ 7‬ـ‬
‫‪ (9‬تفاحات‪ ،‬وتنظف من البذور الداخلية ثم تبشر‪ ،‬ويغذي منها الطفل إلى درجة الشباع‬
‫ثلث مرات في اليوم‪ ،‬وبعد يومين أو ثلثة‪ ،‬وبعد ظهور التحسن‪ ،‬تقلل كمية التفاح‬
‫ويضاف إليها مغلي الشوفان‪ ،‬وباستمرار التحسن ينتقل الطفل تدريجيا إلى غذائه‬
‫المعتاد‬
‫يستعمل لعلج النزلة الرئوية وأمراض المعاء‪ ،‬وذلك بأن تقطع تفاحتان أو ثلث تفاحات‬
‫بقشورها‪ ،‬وتغلي في لتر من الماء لمدة ربع ساعة‪ ،‬ويشرب من هذا المغلي مقدار‬
‫أربعة أو ستة أقداح يوميا‬
‫لعلج الروماتيزم‪ ،‬وإدرار البول‪ ،‬وعلج النقرس يغلي ‪ 30‬جراما من قشر التفاح في‬
‫حوالي ربع لتر من الماء لمدة ربع ساعة‪ ،‬و يشرب من هذا المغلي مقدار أربعة أو ستة‬
‫أقداح يوميا‬
‫لعلج السعال الناتج عن التهاب الحنجرة والبحة عند الحداث والمسنين يؤكل التفاح‬
‫الممزوج بسكر النبات مع الينسون‪ .‬والفضل من ذلك استعمال التفاح المشوي مع‬
‫حشو كل تفاحة بمقدار صغير )ربع ملعقة صغيرة( من الزعفران‪ .‬والتفاح المشوي يزيل‬
‫أيضا المساك المستعصي ويلين البطن‬
‫كما يوصي الطباء بتناول التفاح لعلج أمراض الكبد‪ ،‬وزيادة ضغط الدم‪ ،‬والمساك‪،‬‬
‫والصابة بتضخم الغدد الليمفاوية )داء الخنازير( وفقر الدم‬
‫تناول تفاحة في آخر وجبة الطعام ـ خاصة العشاء ـ يلين المعدة‪ ،‬وينظف السنان‪ ،‬كما‬
‫أن حامض الوكساليك الذي بالتفاح يبيض السنان ويحافظ عليها‬
‫ويوجد حاليا شراب التفاح الخالي من الكحول‪ ،‬ويوصف لكثير من المراض كفقر الدم‪،‬‬
‫والضعف العام‪ ،‬وتصلب الشرايين‪ ،‬وداء النقرس‪ ،‬وأمراض الكبد‪ ،‬والجهاز البولي‪،‬‬
‫وأمراض الجلد‪ ،‬وروماتيزم العصاب‬
‫يستعمل التفاح لعلج آلم الذن‪ ،‬وذلك بأن تشوى التفاحة وتوضع لبخة على الذن‬
‫المريضة‪ ،‬كما تفيد هذه اللبخة في علج الجروح‪.‬أو تعمل اللبخة من خليط متساو من‬
‫عصير التفاح وزيت الزيتون‬
‫هذا‪ ،‬ويوصي الطباء كل الشخاص في جميع العمار بتناول التفاح‪ ،‬وبصورة خاصة‬
‫المصابين بأمراض الكلى والمفاصل والنقرس‬
‫وأوصى الطباء الروس بكثرة تناول التفاح كعلج للضغط الشرياني‪ ،‬وحصى المرارة‪.‬‬
‫ويمكن للمصابين بضعف المعدة أكل التفاح بشرط تقشيره أو مضغه جيدا‬
‫هبهوبه‬
‫‪AM 04:14 ,11-07-2005‬‬
‫التمر‬
‫البلح ـ رطب ـ بسر‬
‫نبات معروف من ثمار النخيل ‪ ،‬وحتى يتم نضج ثمرة النخيل تمر بعدة أطوار‪ ،‬أولها‬
‫الطلع ثم الخلل ثم البلح ثم البسر ثم الرطب ثم التمر‪ .‬قال رسول الله صلى الله عليه‬
‫وسلم فيما رواه مسلم والمام أحمد‪" :‬بيت ل تمر فيه جياع أهله"‪ .‬بل لقد ذكر القرآن‬
‫لفظة النخل أو النخيل عشرين مرة‪ ،‬منها‪ ] :‬وجعلنا فيها جنات من نخيل وأعنـاب‪،‬‬
‫وفجرنا فيها من العيون [ ) يس ‪ (34‬ومنها‪ ] :‬ينبت لكم به الزرع والزيتون والنخيل [‬
‫)النحل ‪(11‬‬
‫مواد سكرية بنسبة ‪ % 70‬فى التمر و ‪ 20‬ـ ‪ % 30‬فى البلح‪ ،‬ومعادن كثيرة مهمة منها‬
‫البوتاسيوم والكالسيوم والمغنسيوم ونسبة عالية من الفوسفور وفيتامينات ) أ( و )ب(‬
‫وبروتينات وألياف سليلوزية‬
‫ يحتوى التمر على نسبة عالية من البروتينات والسكريات التى تقوم بعملية بناء‬‫الجسم وإمداده بالطاقة اللزمة‬
‫ يحافظ على النظر ويقوى العصاب البصرية نظرا لوجود نسبة عالية من فيتامين )أ(‪.‬‬‫ يساعد في تقوية العصاب وتليين الوعية الدموية‬‫ مفيد لنمو الطفال‬‫ ومفيد أيضا لمن يقومون بأعمال ذهنية نظرا لحتوائه على نسبة من الفوسفور‬‫ منبه لحركة الرحم وزيادة قوة انقباضة مما يجعله مساعدا للوضع أثناء الولدة‬‫‪ -‬ويفيـد البلح في حالت اضطراب المجارى البولية وإدرار البول‪ ،‬ويساعد الجهاز‬

‫الهضمي وينبه حركته‬
‫ وينصح الصائمون بالفطار على التمر؛ لن المواد السكرية تمتص بسرعة وتعوض‬‫الجسم عن نقص السكر في الدم أثناء الصوم‬

‫التــوت‬
‫فرصاد ‪ -‬توت الشامي ـ توت أبيض ـ توت أسود‬
‫‪Morus Alba, and M- Nigra‬‬
‫يتبع التوت فصيلة التوتيات‪ ،‬وهو على نوعين‪ :‬أبيض وأسود‪ ،‬وكل النوعين متشابه‬
‫الشكل تقريبا إل أن التوت السود محبوب أكثر ولذلك يعمل منه أنواع من المربى‬
‫والمشروبات‪ ،‬وتمتاز شجرة التوت البيض بأنها أكثر طول ً فهي تعلو‬
‫حتى ‪ 15‬مترا ً وساقها متفرعة‪ ،‬أما شجرة التوت السود فيبلغ ارتفاعها ‪ 6‬أمتار‬
‫وأوراقها البسيطة بيضية منشارية مسننة الحافة‬
‫أدنين وبروتينيات وأملح معدنية وفيتامينات أ‪ ،‬ب‪،‬ج‬
‫الجزاء المستخدمة الثمرة الناضجة والوراق المغلية‬
‫يحتوى التوت على كثير من المعادن اللزمة لبناء الجسم‬
‫مضاد للبول السكري باستخدام الوراق المغلية‬
‫يفيد في علج حموضة المعدة والمساك والمراض الروماتزمية وأمراض الكبد‬
‫القشرة تفيد في تسكين آلم السنان‬
‫ولها كذلك تأثير على النفعالت والحمى‬
‫الغرغرة بعصير التوت مفيد ضد الذبحة الصدرية‬
‫يصنع منه صبغة كمقو لتغذية الدم‬

‫أناناس‬
‫‪ANANAS SATIVAS‬‬
‫الناناس من فصيلة البروماليات‪ ،‬وهو من نباتات الفاكهة المعمرة التي خص الله بها‬
‫المناطق الستوائية الحارة‪ ،‬يتكاثر خضريا ً بسهولة ول يتحمل البرودة ‪ ،‬ويحتاج إلي‬
‫صيف حار رطب‪ ،‬ثماره قشطية عطرية لذيذة الطعم‪ ،‬ومنها البيض والخضر‬
‫يحتوى الناناس على السكريات‪ ،‬وبه نسبة من أملح الكالسيوم والحديد ومجموعة من‬
‫الفيتامينات منها أ ‪ ،‬ب ‪ ،‬ج‪ ،‬ويحتوى على إنزيم بروملين وله خاصية الببسين‬
‫موطنة الساسي الهند‪ ،‬وتنتشر زراعته في سنغافورة واتحاد ماليزيا وكوبا‬
‫الجزاء المستخدمة هي الثمرة كما هي تامة النضج‬
‫يفيد في تسكين اضطرابات المخ وعلج أمراض الحلق‬
‫ثمار الناناس مقوية للمعدة ومدرة للبول‬
‫ويحضر منها أشربة نافعة للسعال الديكي عند الطفال‬
‫يفيد في علج تصلب الشرايين ومرض النقرس‬
‫التـين‬
‫‪Ficuslarica‬‬
‫يتبع التين الفصيلة التوتية‪ ،‬ويبلغ طول شجرته ‪ 6‬ـ ‪ 8‬أمتار‪ ،‬وهى شجرة متساقطة‬
‫الوراق شتاء‪ ،‬وخشبها خفيف ومسامي أصفر اللون‪ ،‬وأزهار التين توجد داخل غلف‬
‫لحمي‬
‫ولقد أقسم الله جل وعل بالتين في أول السورة التي سميت باسمه في القرآن فقال‬
‫تعالى‪ ] :‬والتين والزيتون‪ ،‬وطور السنين‪ ،‬وهذا البلد المين‪ ،‬لقد خلقنا النسان في‬
‫أحسن تقويم‪ ،‬ثم رددناه أسفل سافلين‪،‬إل الذين آمنوا وعملوا الصالحات فلهم أجر غير‬
‫ممنون‪ ،‬فما يكذبك بعد بالدين‪ ،‬أليس الله بأحكـم الحاكمين[‬
‫مواد سكرية بنسبة ‪ %60‬و يحتوى التين على أملح أساسية أهمها‪ :‬الكالسيوم‬
‫والفسفور والحديد‪ ،‬كما أنه غنى بفيتامينات أ ‪ ،‬ب وكميات قليلة من فيتامين ج‬
‫الجزاء المستخدمة الثمرة الناضجة الطازجة أو المجففة‬
‫سهل المتصاص ومولد للطاقة‪ ،‬ويفيد في علج المساك المزمن وخاصة عند المسنين‬
‫شراب التين مدر للبن‬

‫يحتوى التين على مادة تدخل في عملية تجلط الدم وإيقاف النزيف‬
‫يفيد في علج الدمامل‬
‫و للرياضيين والحوامل والمراهقين والناقهين‬
‫ُ‬
‫مق ّ‬
‫لعلج الجروح والقروح النتنة تضمد بثمار التين المجففة والمغلية بالحليب‪ .‬ولهذا‬
‫الغرض تشق بضع ثمار من التين الجاف‪ ،‬بحيث يفتح داخلها تماما‪ ،‬وتغلى لمدة بضع‬
‫دقائق بالحليب العادي‪ ،‬وبعد أن تبرد قليل يغطى بها الجرح بحيث يكون سطحها‬
‫الداخلي فوق الجرح مباشرة‪ ،‬وتثبت فوقه برباط من القطن‪ ،‬مع تجديد هذا الضماد )‪ 3‬ـ‬
‫‪ (4‬مرات في اليوم‬
‫ولعلج المساك تطبخ ثلث أو أربع ثمار طازجة مقطعة في قدح من الحليب‬
‫مع ‪ 12‬حبة من ال**يب‪ ،‬ويشرب الخليط صباحا على الريق‬
‫لعلج السعال الديكي يشرب كوب من منقوع التين قبل الطعام يوميا لمدة أسبوع‬
‫لعلج كسل المعاء يقطع )‪ 6‬ـ ‪ (7‬ثمار من التين الجاف إلى شرائح‪ ،‬وتغمس في زيت‬
‫الزيتون مع إضافة بضع شرائح من الليمون‪ ،‬وتترك لمدة ليلة كاملة‪ ،‬وفي الصباح تؤكل‬
‫هذه الشرائح على الريق‬
‫لعلج اضطراب الحيض يغلي )‪ 25‬ـ ‪ (30‬من أوراق التين في لتر من الماء‪ ،‬ويشرب من‬
‫المغلي لعلج اضطراب الحيض‪ ،‬وإدرار الطمث‪ ،‬ويؤخذ قبل الميعاد كما يستخدم هذا‬
‫المغلي أيضا غرغرة وغسول للفم والتهاب اللثة‬
‫هذا‪ ،‬وتعطي ثمار التين ‪ -‬والجافة خاصة ‪ -‬للطفال‪ ،‬والناقهين‪ ،‬والرياضيين‪ ،‬والنحفاء‪،‬‬
‫وتمنع عن المصابين بالسكر‪ ،‬والسمنة وعسر الهضم‬

‫الجوافـة‬
‫‪Psidium Guaiara‬‬
‫نبات من الفصيلة السية‪ ،‬وتعتبر الجوافة من أهم فواكه المناطق المعتدلة الدافئة‪،‬‬
‫وتعلو أشجار الجوافة إلى حوالي ‪ 10- 5‬أمتار‪ ،‬وتميل إلى التفرع الرأسي‪ ،‬وأوراقها‬
‫القليلة متقابلة بيضاوية الشكل بارزة العروق‪ .‬وثمرة الجوافة إما أن تكون كروية أو‬
‫كمثرية الشكل وتتجمع بذورها فى الوسط‪ ،‬أما الجوافة النباتي فيكون بداخلها فجوة‬
‫صغيرة خالية من البذور‬
‫تحتوى الجوافة على نسبة قليلة من المواد السكرية‪ ،‬وقليل من المواد الدهنية‬
‫والبروتينية‪ ،‬وكميات كبيرة من فيتامين ) أ ( وفيتامين ) ج ( وبها أملح معدنية أهمها‪:‬‬
‫الكالسيوم والحديد والفوسفور‬
‫الموطن الصلي أمريكا الوسطى‪ ،‬ثم نقلت زراعتها إلى المناطق الدافئة فى آسيا‬
‫وإفريقيا‬
‫الجزاء المستخدمة الثمار والوراق‬
‫لقلة نسبة المواد السكرية بالجوافة فإنه يمكن أن يستفيد من أكلها المصابون بالبول‬
‫السكري‬
‫مغلي أوراق الجوافة يستخدم فى علج السعال والبرد‪ ،‬كما يحتوى قلف الشجار علـى‬
‫مادة قابضة تفيد فى علج السهال وخاصة عندالطفال‬

‫الخرشوف‬
‫حرشف‬
‫‪Cynara Scolymus L‬‬
‫نبات معروف من العائلة المركبة‪ ،‬أرضي شوكي خضراوي‪ ،‬ومن الممكن زراعة‬
‫الخرشوف فى الحدائق فى الجواء المعتدلة‬
‫يحتوى على فيتامين " أ " ‪ " ،‬ب " وأملح الفسفور والمنجنيز ومادة الينولين ومادة‬
‫سينارين‬
‫عرفه قدماء المصريين‪ ،‬وانتشر فى المنطقة العربية‪ ،‬ثم نقل إلى أسبانيا وأوروبا بعد‬
‫الفتح السلمي‬
‫الجزاء التي تستعمل للعلج الوراق والعنق‬
‫يحتوى الخرشوف على مادة " الينولين" وهى مادة نشوية تفيد الذين يبذلون جهدا ً‬
‫عضليا ً‬
‫كما يحتوى على مادة "سينارين" المدرة للصفراء والمفيدة فى أمراض الكبد‪ ،‬وهى‬

‫مّرة تزول بسلقه فى الماء أو تحليتها بالعسل‬
‫مادة ُ‬
‫منقوع ورق الخرشوف يفيد فى تنشيط إفرازات الكبد والمرارة وإدرار البول‬
‫وفى منتجات الخرشوف علج لمعظم المراض التى يسببها زيادة الكولسترول كتصلب‬
‫الشرايين والذبحة الصدرية ونوبات القلب واحتقان المخ‬
‫ويفضل أكل الخرشوف نيئا ً طازجا ً حتى ل يفقد بعض فوائده‬
‫ويفيد الخرشوف فى علج البدانة والطفح الجلدي‬
‫يمنع من تناول الخرشوف المصابون بالروماتيزم والتهاب المفاصل والنقرس وأصحاب‬
‫المسالك البولية الضعيفة والمصابون بالحساسية‬
‫الخوخ‬
‫دراق ‪ -‬دراقن‬
‫‪Persica Vulgaris‬‬
‫نبات معروف من عائلة الورديات‪ ،‬وهو من المواد الغذائية الغنية باللياف‬
‫الموطن الصلي للخوخ قد يكون إيران ويرجح أن يكون الصين‬
‫الجزاء المستعملة الثمرة الطازجة أو المجففة‪ ،‬وتستعمل الزهور والوراق كمسكن‬
‫الخوخ ملين ممتاز يساعد على تليين القناة الهضمية وتنشيط إفراز المرارة‬
‫وقد استعمل فى أوروبا كنبات طبي لعلج الديدان واللتهابات الجلدية وضيق التنفس‬
‫والصمم وداء النقرس‬
‫وقد أثبتت التجارب المختلفة فعالية الخوخ فى علج السعال الديكي والربو وأزمات‬
‫الكلى والحصوة والتهابات المثانة‬

‫الرمـان ‪Punica Granatum‬‬
‫ينتمي إلى العائلة الرمانية‪ ،‬وهو عبارة عن شجيرة متساقطة جذعها غير منتظم‪،‬‬
‫والوراق قليلة ملساء بيضية متقابلة متصالبة‪ ،‬وتبدأ أشجار الرمان فى الزهار فى‬
‫السنة الثالثة من عمرها‪ ،‬وتجود بأقصى ثمارها فى السنة السادسة‪ ،‬ورد ذكر الرمان‬
‫في سورة الرحمن في قوله تعالى‪ ] :‬فيهما فاكهة ونخل ورمان [‬
‫) الية ‪ .(68‬وقال جل وعل في سورة النعام‪] :‬وهو الذي أنزل من السماء ماء فأخرجنا‬
‫به نبات كل شيء فأخرجنا منه خضرا نخرج منه حبا متراكبا‪ ،‬ومن النخل من طلعها‬
‫قنوان دانية وجنات من أعناب والزيتون والرمان مشتبها وغير متشابه‪ ،‬انظروا إلى‬
‫ثمره إذا أثمر وينعه‪ ،‬إن في ذلكم ليات لقوم يؤمنون[ )‪(99‬‬
‫قشر الرومان يحتوي على نسبة عالية من التانين‪ ،‬وتحتوى البذور على سائل قلوي‬
‫طيار يعرف بالبليزين‬
‫الموطن الصلي بلد فارس‪ ،‬وقد عرف فى مصر قديما ً ونقله المسلمون إلى أوروبا‬
‫عن طريق الندلس‬
‫الجزاء المستخدمة هي الثمار وتشمل البذور والقشرة الخارجية‬
‫مادة البليزين الموجودة فى بذور الرمان تستخدم كطارد للديدان الشريطية‬
‫وإذا شرب عصيره مع الماء والسكر أو مع العسل والماء كان مسهل ً خفيفًا‪ ،‬وهو منظف‬
‫لمجارى التنفس والصدر ومطهر للدم‬
‫يشفى من عسر الهضم‪ ،‬وأكله مع المواد الدسمة يساعد على هضمها‬
‫قشور جذور الرمان تغلى بنسبة " ‪ " 60 - 50‬جراما ً فى لتر ماء لمدة ربع ساعة‪،‬‬
‫ويشرب كوب منها فى كل صباح لطرد الديدان الشريطية‬

‫العنـب‬
‫‪Vitis Vinifera‬‬
‫أحد نباتات الفصيلة العنبية‪ ،‬وهو من أفضل الفواكه وأكثرها منافعا‪ ،‬ويؤكل رطبا‬
‫ويابسا‪ ،‬وهو أحد الفواكه الثلثة التى تسمى ملوك الفواكه وهى العنب والرطب‬
‫والتين‪ .‬ذكر العنب في مواضع كثيرة من آيات القرآن الكريم‪ ،‬وغالبا ما يأتي ذكره عقب‬
‫النخيل كما جاء في قوله تعالى في سورة النحل‪ ] :‬ينبت لكم به الزرع والزيتون‬

‫والنخيل والعناب [ ) الية ‪ (11‬وقل أن يتقدم على النخيل كما قال عز شأنه في سورة‬
‫الرعد‪] :‬وفي الرض قطع متجاورات وجنات من أعناب وزرع ونخيل صنوان وغير‬
‫صنوان يسقى بماء واحد ونفضل بعضها على بعض في الكل[)‪(4‬‬
‫يحتوى العنب على ) الفراكتوز ( و ) الجلوكوز ( وتحتوى أوراقه على فيتامين‬
‫)ج(‬
‫الجزاء المستعملة الثمار والوراق‬
‫العنب مغذ وملين للمعدة والمعاء وملطف ومنظف للقناة الهضمية‬
‫عصير العنب مفيد لمراض الصدر‪ ،‬وشرب ‪ 700‬ـ ‪ 1400‬جرام من عصير العنب يوميا‬
‫يعمل على إدرار البول وتطهير المعدة وتخفيف حمض البوليك والتخلص مـن المساك‬
‫ويستعمل عصير العنب لغسل الوجه وترطيبه‪ ،‬وذلك بمسح الوجه باستخدام قطعة من‬
‫القطن بعد غمسها في العصير‪ ،‬ويترك الوجه مبلل بالعصير لمدة عشر دقائق ثم يغسل‬
‫بماء فاتر مع قليل من بيكربونات الصوديوم‬
‫أوراق العنب تؤكل محشية ) الملفوف ( وهو مفيد كمادة قابضة لحتوائه على فيتامين‬
‫)ج(‬

‫المانجو‬
‫منجه‬
‫‪Mangifera Indica‬‬
‫نبات معروف يتبع فصيلة المانجو‪ ،‬وهى من فواكه المناطق الستوائية‪ ،‬ومن الشجار‬
‫مستديمة الخضرة وتعمر طويل لمئات السنين‬
‫وينقسم المانجو إلى أصناف وحيدة الجنين وأصناف أخرى عديدة الجنة‪ ،‬وكل من هذين‬
‫الصنفين ينتمى إليه عدة أصناف ولكل منها ميزاته الخاصة‪ ،‬وثمار المانجو بجميع‬
‫أنواعها تحتوى على نسبة كبيرة من المواد الغذائية اللزمة للجسم‬
‫يحتوى المانجو على مواد سكرية ودهنية وبروتين ونسبة كبيرة من فيتامين )أ( ومقدار‬
‫متوسط من فيتامين )ب( وحامض ستريك وفيتامين )ج( وكمية من زيت طيار بالقشرة‬
‫موطنه الصلي منطقة بلد الهند‬
‫يحتوى المانجو على فيتامين ) أ ( وهو هام لمقاومة اللتهابات خاصة عند الطفال‬
‫ووجود فيتامينات ) ج ( و ) ب ( فى المانجو يقى الجسم من أمراض السقربوط‬
‫والبلجرا والبري بري‬

‫المـوز‬
‫الطلح‬
‫‪Musa Paradisiaca‬‬
‫الموز من النباتات ذات الفلقة الواحدة سريعة النمو ‪ ،‬وأوراقه ذات لون أخضر قاتم ‪،‬‬
‫ويتراوح طولها من ا‪ 4-‬أمتار‪ ،‬وكان الموز قديما يسمى ) طعام الفلسفة ( أو ) فاكهة‬
‫الحكماء (‪ .‬ولم يذكر الموز في كتاب الله إل مرة واحدة باسم "الطلح"‪ ،‬وذلك في الية)‬
‫‪ (29‬من سورة الواقعة‪ ] :‬وأصحاب اليمين ما أصحاب اليمين‪ ،‬في سدر مخضود‪ ،‬وطلح‬
‫منضود [ وقد اتفق معظم المفسرين على أن الطلح هو الموز‪ ،‬ومنضود أي متـراكم‬
‫الثمر‪ ،‬متراص بعضه فوق بعض‬
‫الموز غنى بعدد من الفيتامينات منها فيتامينات ) ج ( و ) أ ( و ) ب ‪ ( 10‬و‬
‫) ب ‪ ( 12‬و ) د ( ‪ ،‬بالضافة إلى أملح معدنية وسكريات وبروتينات‪ ،‬ويحتوى كذلك على‬
‫مادة ) الفلور ( المفيدة للسنان‬
‫يعتبر الموز من أهم نباتات الفاكهة التي تنمو بالمناطق الستوائية والحارة‪ ،‬وموطنه‬
‫الصلي جنوب آسيا ونقله المسلمون إلى أوربا عن طريق الندلس‪ ،‬ولما كان‬
‫المسلمون يشبهون ثمرة الموز بالبنان فقد سمي في أوربا )بنانا(‬
‫مكونات ثمرة الموز تجعلها غذاء جيدا للذين يقومون بمجهود ذهني‪ ،‬كما أنها تفيد‬
‫المصابين بأمراض القرحة والتهاب المعاء الغليظة والسهال والتهاب الكلية‬
‫ويستعمل كشراب مغذ ومرطب بعد خلطه باللبن المحلى بالعسل‬
‫والموز يساعد الطفال على النمو لحتوائه على فيتامين ) أ (‬
‫الفلور الموجود في الموز يحمى السنان من التسوس ويصنع من الثمار المجففة دقيق‬

‫يصنع منه خبز للمصابين بالتبول الزللي‬

‫البرقوق‬
‫إجاص ـ برقوق بري‬
‫‪Prunus Domestica & Pspinosa‬‬
‫نبات من فصيلة الورديات‪ ،‬وهو على عدة أنواع‪ :‬فمنه البرقوق البيض‪ ،‬والبرقوق‬
‫الحمر‪ ،‬أما البرقوق البري فإن فاكهته فيها شيء من الحموضة أو المرارة وشجرته‬
‫ذات أشواك سمراء‬
‫يحتوى على مواد قابضة للوعية الدموية‬
‫الجزاء المستعملة الثمار ومنقوع الوراق‬
‫يمكن أن تستخدم أوراق البرقوق فى علج الجروح والنزيف نظرا ً لحتوائها على مواد‬
‫قابضة‪ ،‬وتفيد فى حالت سلس البول والسهال‪ ،‬ويستحب أكل البرقوق صباحا ً على‬
‫الريق ‪.‬أما أزهار البرقوق فهي مدرة للبول‪ .‬وانظر إلى حكمة الله الثمار قابضة‬
‫والزهور ملينة!‬
‫يحضر من الثمار أنواع من المربى وسوائل للمائدة‬
‫تساعد الزهار فى علج آلم الصدر وزيادة الفراز المهبلي عند النساء‬
‫ثمار البرقوق العادي غير البرى نافعة إن شاء الله فى المراض الروماتزمية وتصلب‬
‫الشرايين والمساك المزمن‬
‫الخـوخ شائـك‬
‫‪Prunus Spinosa‬‬
‫خوخ سياج ‪ -‬برقوق شائك‬
‫نبات شجري من الفصيلة الوردية‪ ،‬متساقط الوراق‪ ،‬يوجد فى أطراف البساتين‬
‫والحدائق والمدرجات والحقول الزراعية ‪ ،‬الوراق داكنة اللون الخضر صغيرة بيضوية‬
‫مسننة‪ ،‬والزهار بيضاء وردية‪ ،‬والثمرة مفردة النواة زرقاء اللون‬
‫يتركب من زيت أساس ‪ -‬أملح معدنية ‪ -‬مواد سكرية ‪ -‬كيرسين‬
‫يتواجد في حوض البحر البيض المتوسط‬
‫الجزاء المستعملة الثمار والزهار والوراق‬
‫ يدر البول ويعالج السهال وينقي الدم‬‫‪ -‬يستعمل خارجيا ككمادات‪ ،‬ويستعمل داخليا كمنقوع أو مغلى أو مستحلب أو صبغة‬

‫الفراولةفريز ‪ -‬شليك ‪ -‬توت الرض ‪ -‬الحرجى‬
‫‪Fragaria Vesca‬‬
‫نبات معروف من العائلة الوردية‪ ،‬عرف منذ قديم الزمان‪ ،‬وقد قدرها وعرف قيمتها‬
‫الطبيب الغريقي " تيوفراتوس "‪ .‬ومن الفراولة نوعان‪ :‬حلو وحامض‪.‬‬
‫الفراولة غنية بأملح الكالسيوم والحديد والمواد السكرية‪ ،‬كما تحتوى أيضا ً على‬
‫فيتامينات ب ‪ ،‬ج ‪ ،‬هـ ‪ ،‬ك‬
‫الجزاء المستعملة هي الفاكهة والوراق والجذور‬
‫الفاكهة الطازجة تؤكل ويشرب عصيرها‪ ،‬وتستعمل فى عمل المربات والشربات‬
‫والحلوى‬
‫ذات قيمة غذائية ودوائية عالية‪ ،‬فهي سهلة الهضم وتتوافق حتى مع المعد الضعيفة‬
‫عصير الفراولة قلوي مدر للبول وينشط المعدة ويساعد على الهضم‪ ،‬وهو ملين ومغذ‬
‫ومقو‬
‫ويساعد عصير الفراولة على بناء النسجة‪ ،‬كما أنه منظف للدم ومضاد للسموم ومنظم‬
‫لفرازات المرارة ويستعمل ضد النزيف‬
‫مغلي أوراق وجذور الفراولة يستعمل في علج السهال‪ ،‬ونقص إفراز المرارة‪،‬‬
‫وأمراض الكبد‪ ،‬وأمراض المثانة والكلى‬
‫لتجميل بشرة الوجه تهرس حبات الفراولة ويدهن بها الوجه قبل النوم‪ ،‬ويترك حتى‬

‫الصباح‪ ،‬ثم يغسل بماء البقدونس الفرنجي‪ ،‬وهذا يساعد على تنشيط الجلد وإزالة‬
‫التجاعيد‬
‫يصفى عصير خمس حبات من ثمار الفراولة في قطعة قماش ناعمة مع بياض بيضة‪،‬‬
‫ويضاف إليه خمس نقط ممن ماء الورد وعشر نقط من صبغة صمغ جاوة‪ ،‬تمزج هذه‬
‫الشياء كلها وتفرش كمادة من القطن‪ ،‬ثم توضع على الوجه لمدة ساعة‪ ،‬ترفع بعد‬
‫ذلك‪ ،‬ويغسل الوجه بماء فاتر يحتوي على بيكربونات الصوديوم بنسبة ‪ 15‬جراما لكل لتر‬
‫يساعد عصير الفراولة على إزالة صفرة السنان والرسوبات التي تتراكم عليها‬
‫ينصح بعدم تناول الفراولة أصحاب الحساسية المفرطة‪ ،‬حيث قد يظهر على أجسامهم‬
‫طفح جلدي بعد تناولها‬
‫الكمثـرى‬
‫‪Pyrus Communis‬‬
‫أحد نباتات الفصيلة الوردية‪ ،‬وله أنواع كثيرة مختلفة الطعم والحجم واللون‪ ،‬ولكل نوع‬
‫مميزاته وخصائصه من وجهة العصارة ومقاومة الفات والمحصول ولو قارنا الكمثرى‬
‫بالتفاح لوجدنا أنها منبهة ومغذية أكثر منه إل أنها ليست سريعة الهضم‬
‫تحتوى على كمية كبيرة من المواد البروتينية ‪ ،‬كما تحتوى على فيتامين )أ( و فيتامين )‬
‫ب ( وكمية من المواد السكرية‬
‫الجزاء المستعملة الثمرة والوراق والزهار ولحاء الشجرة‬
‫الكمثرى فاكهة تؤكل طازجة‪ ،‬وهى غذاء جيد يفيد في حالت فقر الدم وضغط الدم‬
‫المرتفع وتصلب الشرايين‬
‫أزهار الكمثرى لها خواص إدرار البول ‪ ،‬ومغليها يفيد في بعض حالت اضطرابات‬
‫المجارى البولية ‪ ،‬وبخاصة حالت التهاب المثانة‬
‫ـ لما كانت الكمثرى تؤكل بقشرها لذا يجب التأكد من عدم رشها بالمبيدات الحشرية‬
‫ويجب أن تغسل جيدا قبل أكلها‬
‫ـ ينصح مرضى السكر بعدم الكثار منها لحتوائها على نسبة عالية من السكريات‬
‫المشمش‬
‫‪Prunus Armeniaca‬‬
‫نبات من عائلة الورديات‪ ،‬وشجرة المشمش من الشجار التي نشأت في أوساط آسيا‪،‬‬
‫وتتكون ثمرة المشمش من ثلث طبقات‪:‬‬
‫الولى خارجية جلدية‪ ،‬والوسطى لحمية مليئة بالعصارة وهو الجزء الذى يؤكل‪،‬أما‬
‫الطبقة الداخلية فهي صلبة تحتوى على بذرة واحدة ) نواة(‬
‫المشمش من أغنى الفواكه بفيتامين ) أ ( حيث يحتوى على ‪ 2790‬وحدة دولية من هذا‬
‫الفيتامين‪ ،‬كما أنه من المصادر الهامة لفيتامين ) ج(‬
‫وقد أظهرت البحاث العلمية أنه يحتوى على مادة ) الكاروتين ( التى تعطيه لونه‬
‫الصفر الجميل‪ ،‬ويحتوى المشمش كذلك على حوالي ‪ %13‬مواد سكرية وقليل من مواد‬
‫بروتينية وأملح معدنية‬
‫يؤكل المشمش نيئا ناضجا‪ ،‬ويشرب عصيره وتصنع منه المربات‪ ،‬ويوصف المشمش‬
‫للشخاص الذين يبذلون جهدا ذهنيا؛ وذلك لحتوائه على عنصرين هامين للمخ وهما‬
‫الفوسفور والمغنسيوم‬
‫مادة ) الكاروتين ( الموجودة فى المشمش تساعد الطفال على النمو‬
‫استعمله بعض الطباء الجراحين فى علج آلم الذن‬
‫يزيد من المناعة ضد المراض كما أنه فعال فى مقاومة فقر الدم‬
‫المشمش المعمر مع الزيت يفيد فى علج السهال‬
‫ويعمل من المشمش كمادات توضع على الوجه لتقوية الجلد وتنقيته‬
‫نوى المشمش المر يحتوى على حامض ) البروسيك ( وهو سام قتال لذا يجب المتناع‬
‫عن تناوله‪ ،‬ومع ذلك فهناك أبحاث علمية لستخلص دواء منه فى علج السرطان‬

‫أقحــوان‬
‫زهرة الغريب ـ أراولـة‬

‫نبات من فصيلة المركبات‪ ،‬وهي عشبة يبلغ ارتفاعها )‪ 50‬ـ ‪ 120‬سم( لها ساق مضلعة‬
‫عارية وقليلة الفروع‪ ،‬والوراق مجنحة ومسننة وتفوح منها رائحة تشبه رائحة الكافور‬
‫عند هرسها‪ ،‬وأما الزهار فمستديرة في وسطها رأس نصف كروي أصفر اللون‬
‫يتكون من زيت طيار‪ ،‬مواد مرة‬
‫الجزاء المستعملة الجزاء المزهرة‬
‫ يستعمل مستحلب الزهار داخليا لعلج النزلت المعوية الخفيفة وطرد الديدان‬‫المعوية وتقوية الدم )زيادة الهيموجلوبين(‬
‫‪ -‬ويستعمل خارجيا لعلج الروماتيزم والنقرس‬

‫البنفسـج‬
‫بنفسج عطر ـ بنفسج مثلث اللوان‬
‫‪Viola Spp‬‬
‫نبات معمر من فصيلة البنفسجيات‪ ،‬ينمو بريا بين السياج والعشاب في الماكن‬
‫الظليلة الرطبة كلسية التربة‪ ،‬ويزرع بالحدائق كنبات من نباتات الزينـة‪ ،‬وتعتبر الجذور‬
‫الجزء الطبي الفعال في النبات‪ ،‬حيث تجمع وتغسل وتجفف في الظل بمكان جيد‬
‫التهوية أو تجفف اصطناعيا في حرارة ل تزيد عن ْ‪ ، 45‬كما تستعمل أيضـا الجزاء‬
‫الهوائية من ساق وأوراق وأزهار طبيا ‪ ،‬غضة أو مجففة‪ .‬وتوجد أنواع كثيرة من‬
‫البنفسج ولكن أهمها نوعان يستهلكان طبيا وهما‪ :‬بنفسج عطر‪ ،‬وبنفسج مثلث اللوان‬
‫يتكون من صابونيات‪ ،‬زيت طيار‪ ،‬فلفونيات ‪ ،‬ساليسلنات‪ ،‬قلوانيات‬
‫يستخدم المحلول أو المغلي في علج السعال وخاصة للطفال‬
‫البنفسج مثلث اللوان طارد للبلغم ومدر للبول ومنشط عام‪ ،‬وعصيره مفيد لعلج‬
‫التهاب المثانة والبروستاتا‪ ،‬ومفيد للمراض الروماتيزمية والنقرس الجزاء الهوائية‬
‫للبنفسج تفيد في علج المراض السرطانية وخاصة سرطان الثـدى والرئة‬
‫يوصي بعدم تناول جرعات كبيرة من النبات لنه يمكن أن يسبب الغثيان نظرا لحتوائه‬
‫على الصابونين‬

‫الريحان‬
‫حبق ـ السليمانى ـ ريحان سليمان‬
‫‪Ocimum Basilicum‬‬

‫نبات حولي من الفصيلة الشفوية‪ ،‬له رائحة عطرية ومذاق حريف ‪ ،‬ومن أنواعه‬
‫ى الوراق " أي عريض الورق‬
‫‪.‬المزروعة الحبق الصغير والمعروف ب"ال َ‬
‫خ ّ‬
‫س ّ‬
‫ذكر الريحان في القرآن الكريم مرتين‪ ،‬مرة في سورة الرحمن الية )‪ (12‬حيث قال‬
‫تعالى‪ ] :‬والحب ذو العصف والريحان‪ ،‬فبأي آلء ربكما تكذبان [ ومرة في سورة الواقعة‬
‫في الية )‪ (89‬حيث قال جل وعل‪ ] :‬فأما إن كان من المقربين‪ ،‬فروح وريحان وجنة‬
‫نعيم [ ‪ ،‬وجاء في صحيح مسلم عن النبي صلى الله عليه وسلم‪" :‬من عرض عليه ريحان‬
‫فل يرده‪ ،‬فإنه خفيف المحمل طيب الرائحة"‪.‬‬
‫زيت طيار بنسبة ‪ 1/1000‬ويستخرج بتقطير الغصان الغضة‪ ،‬ويحتوى الريحان على‬
‫حمض التّنيك وكافور الحبق‬
‫عرفت زراعته فى المناطق الحارة‬
‫موطنه الصلي الهند والشرق الوسط‪ ،‬وقد ُ‬
‫بأفريقيا وآسيا منذ قرون كثيرة‬
‫الجزاء المستعملة الغصان المزهرة تقطع وتجفف فى الظل‬
‫مضاد للتشنج‪ ،‬ويستخدم المستحلب فى اضطرابات الهضم‪ ،‬كما أنه فاتح للشهية‬
‫ومنشط لفراز المعدة‬
‫والريحان ذو رائحة عطرية تستخدم فى تطييب أرجاء المنزل وتطييب رائحة الفم عندما‬
‫تلك أوراقه‪ ،‬واستخدامه الساسي فى صناعة العطور‬
‫المغـلي مفيد في علج آلم الحيض‪ ،‬ويشرب بعد الولدة مباشرة للحيلولة دون احتجاز‬
‫المشيمة في الرحم‬
‫يستعمل من الخارج بإضافته إلى ماء الحمام‪ ،‬ويصنع منه كمادات للمساعدة على التئام‬
‫الجروح‬
‫يمزج عصير الريحان مع العسل ويستعمل لحالت السعال‬

‫يمزج زيت الريحان من )‪ 5‬ـ ‪ 10‬نقاط( مع ‪ 10‬مل زيت لوز أو زيت عباد الشمس ويفرك‬
‫بها الصدر في حالت الربو والتهاب القصبة الهوائية‬
‫القرنفـــل‬
‫مسمــار‬
‫نبات معروف من الفصيلة القرنفلية‪ ،‬وهو شجر صغير الحجم دائم الخضرة‪ ،‬يعطي‬
‫مجموعة كبيرة من الزهار القرمزية اللون‬
‫يتركب من مواد مخاطية‪ ،‬راتنج‪ ،‬مواد صمغية‪ ،‬كاريوفللين‪ ،‬أوجينول‪ ،‬حمض جالوت‬
‫يوجد في الهند‪ ،‬المناطق الستوائية وشبه الستوائية‬
‫البراعــم الزهريــة‬
‫يستخدم في طب السنان لتخفيف اللم‬
‫ويستعمل كمسكن عام ومنشط ومطهر وضد التخمر‬

‫اللفنــدر‬
‫اللونـدة‬
‫نبات شجيري معمر يتبع الفصيلة الشفوية‪ ،‬أوراقه قليلة بيضية مقلوبة أو رمحية‬
‫متقابلة أو شريطية رمادية‪ ،‬لها رائحة عطرية‪ ،‬الزهار في مجموعات نورية سنبلية‬
‫طرفية زرقاء باهتة‬
‫يتركب من زيت طيار يحتوي على العديد من السترات‪ ،‬تانينات‪ ،‬راتنجات‬
‫الموطن الصلي جنوب أوروبا ويزرع في مصر‬
‫الجزاء المستعملة الوراق والزهار‬
‫ يستخدم زيت اللفندر طبيا كطارد للرياح المعدية‬‫ والستعمال الرئيسي له في صناعة العطور ومستحضرات التجميل كالمساحيق‬‫والكريمات والصابون وغيرها‬

‫اللوتـس‬
‫عشب غنم ـ سالى‬
‫نبات عشبي معمر من الفصيلة الفراشية‪ ،‬وهو من نباتات الزينة التى توجد بريا في‬
‫البوادي وأطراف المراعى والحقول الزراعية‬
‫يتركب من فلفونيات ‪ ،‬مواد عفصية ‪ ،‬مواد ملونة ‪،‬مركب سيانهيدرات‬
‫يتواجد في آسيا ‪ ،‬دول الخليج ‪ ،‬الجزيرة العربية الزهار الجزاء المستعملة‬
‫ يستعمل خارجيا ككمادات لحالت الحروق الجلدية‬‫‪ -‬ويستعمل داخليا كمضاد للتشنج ومسكن ومقو ‪ ،‬ولمراض القلب‬

‫النرجــس‬
‫نرجس جبلي‬
‫نبات عشبي معمر من الفصيلة النرجسية‪ ،‬ساقه متحورة للتخزين وتعرف بالبصال‪،‬‬
‫وهى صلبة بيضاوية الشكل مغطاة بأوراق حرشفية‪ ،‬والوراق خوصية شريطية الشكل‬
‫وأزهاره صفراء باهتة‪ ،‬أما الثمار فصغيرة بيضاوية كبسولية بداخلها العديد من البذور‬
‫الصغيرة السوداء‪ ،‬وتوجد من النرجس أنواع كثيرة‬
‫يتركب من زيت دهني ‪،‬مواد شمعية ‪،‬زيت شحمي ‪ ،‬قلويدات‬
‫الجزاء المستعملة الزهار‬
‫ مقو للعصاب‪ ،‬ومضاد للتشنج ‪ ،‬وخافض للحرارة ‪ -‬ويستخرج منه زيت عطري يستخدم‬‫فى صناعة العطور‬

‫يمنع أكل البصلة أو لمسها باليد العارية‬

‫حماض زهور ‪Oxalis Acetosella‬‬
‫حماض العيد ‪ -‬بقلة حامضة ‪ -‬نفل حامض‬
‫نبات عشبي حولي معمر من الفصيلة الحماضية ‪ ،‬يوجد بريا فى المناطق المظللة‬
‫والبنية القديمة وتحت الغابات‪ ،‬كما يزرع كنبات زينة‬
‫يتركب من حمض اسكوبيك ومخاط نباتى وأحماض أخرى‬
‫الجزاء المستخدمة هي الوراق‬
‫ يستعمل الطازج والمغلي والعصير منه كشراب مطهر ومدر للبول‬‫ ويستعمل خارجيا فى شكل كمادات ليخفف ويلئم الجروح‬‫السراف في استعماله ضار للمصابين بالحصاة البولية والقلوية‪ ،‬أو الذين لديهم‬
‫استعداد لتكوينها‬
‫ورد‬
‫‪Rosa Caninal‬‬
‫نبات مستديم من الفصيلة الوردية ‪ ،‬ويوجد منه آلف النواع واللوان‪ ،‬ويعتبر الورد ملك‬
‫الزهور شكل وطعما ورائحة وفائدة‪ ،‬وقد عرف منذ آلف السنين‬
‫يحتوى الورد على زيت طيار وفيتامينات ) ب ( و ) ج ( و ) ك ( وزيت التنيك‪ ،‬ويحتوى‬
‫زيت الورد على حوالي ‪ 300‬مكون كيميائى لم يعرف إلى الن‬
‫سوى ‪ 100‬منها فقط‬
‫الجزاء المستعملة هي الزهار والتويجات وثمر الورد‬
‫الورد مصدر هام للفيتامينات وخاصة فيتامين )ج( وتصنع منه المربى ويستخلص منه‬
‫زيت ثمين يستخدم في صناعة العطور ومستحضرات التجميل ويعمل من بتلت زهور‬
‫الورد مستحلب لعلج احتقان الحلق والنفلونزا‪ ،‬ويفيد في علج التهابات الجهاز‬
‫الهضمي والسهال والدوسنتاريا‬
‫ويستخدم الورد مع العسل لتحسين نكهة الفم وفي دور النقاهة وكمقو للشيوخ‬
‫والطفال‬
‫والورد مفيد في علج حب الشباب‪ .‬ويساعد على التئام الرضوض والجـراح اليسيرة‪،‬‬
‫كما أنه يفيد ككمادات للعين‬
‫يخفف ‪ 1‬مل من صبغة رجل السد في ‪ 10‬مل ماء الورد ويستعمل لعلج الحك المهبلي‬
‫ل يستعمل إل الورد البلدى ذو النوعية الممتازة‬

‫الزنجبيل‬
‫‪Zinziber Officinalis‬‬
‫هو أصل ً من نباتات المناطق الحارة‪ ،‬يحتوى على زيت طيار له رائحة نفاذة وطعم لذع‪،‬‬
‫ذكر في قوله تعالى‪ ] :‬ويسقون فيها كأسا كان مزاجها زنجبيل [ )النسان ‪(17‬‬
‫يتركب من زيت طيار ومواد فينولية وقلوانيات ومخاط نباتي‬
‫يكثر في بلد الهند الشرقية والفلبين والصين وسيلن والمكسي‬
‫الجزاء المستعملة جذوره وسيقانه المدفونة فى الرض " الريزومات "‪.‬‬
‫يستعمل منقوعه قبل الكل كمهدئ للمعدة وعلج النقرس‪ ،‬كما أنه هاضم وطارد‬
‫للغازات‬
‫ويستعمل الزنجبيل لتوسيع الوعية الدموية‪ ،‬وزيادة العرق والشعور بالدفء وتلطيف‬
‫الحرارة‪ ،‬وتقوية الطاقة الجنسية‬
‫ويستخدم كتوابل فى تجهيز الطعمة ومنحها الطعم المميز‬
‫يضاف إلى أنواع من المربات والحلوى كمربى البلح والجزر‪ ،‬ويضاف إلى المشروبات‬
‫الساخنة كالسحلب والقرف‬
‫طرق العلج‬

‫يضاف من )‪ 5‬ـ ‪ (10‬نقاط من زيت الزنجبيل إلى ‪ 25‬مل زيت لوز لمعالجة الروماتيزم‬
‫"الرثية"‪.‬‬
‫وتضاف نقطة أو نقطتان من الزيت على قطعة سكر أو مزيج نصف ملعقة صغيرة من‬
‫العسل‪ ،‬وتستعمل لنتفاخ البطن ومغص الحيض والغثيان‬

‫السحـلـب‬
‫نبات معروف وهو عشبي معمر من فصيلة السحلبيات‪ ،‬يزرع للزينة كما يوجد بريا‪ ،‬وهو‬
‫نبات مشهور بمسحوقه البيض النشوي الذي يصنع منه شراب السحلب المعروف‬
‫يتركب من مواد هلميـة‪ ،‬ومواد زلليــة‬
‫ السحلب مضاد للسهال وخاصة عند الطفال‪ ،‬ولوقف النزيف الداخلي في المعدة‬‫)قرحة المعدة(‪.‬‬
‫‪ -‬يصنع منه شراب منعش يحلى بالعسل والسكر والحليب‬

‫السنا المكـي‬
‫السلمكى ‪ -‬سنامكى‬
‫‪Cagsia Italica, C. Holosericea C. Cenna‬‬
‫نبات أوراقه صغيرة خضراء‪ ،‬توجد منه أجناس مختلفة باختلف بلدانها‪ ،‬فمنه المصري‬
‫والهندي والعربي‪ ،‬وأفضل أنواعه ما يزرع فى جوار مكة المكرمة‪ ،‬ولذلك أطلق عليه‬
‫"السنا المكي" ثم حرفت إلى "السنامكي" و "السلمكي"‪.‬‬
‫ويمتاز هذا النوع بأنه عريض الوراق ويشبه الحناء‪ ،‬فزهره مائل إلى الزرقة‬
‫تستعمل أوراق النبات فقط بنقعها فى الماء‬
‫يستعمل منقوع أوراق السنامكى كمسهل‪ ،‬فتنقع الوراق فى الماء لمدة نصف يوم ثم‬
‫يشرب المنقوع‪ ،‬وتكفى عشر ورقات لتليين البطن‪ ،‬ويفضل أن يضاف إلى المنقوع‬
‫شئ من العس‬
‫وقهوة السنامكى تحضر من منقوع الوراق المغسولة بالكحول فى القهوة مع اللبن‬
‫المحلى‬
‫ل ننصح باستخدام الوراق الجافة مسحوقة لن ذلك قد يسبب مغصا شديدا‬

‫الشاي‬
‫الشاي الخضر ‪ ،‬الشاي السود ‪ ،‬شاي صيني ‪ ،‬الشاي الذهبي‬
‫‪Camellia Thea‬‬

‫نبات من فصيلة الشاي‪ ،‬عرف فى الشرق كمادة منشطة وشراب منعش‪ ،‬ويطلق البعض‬
‫تسمية الشاي على كل شراب ساخن من أوراق النبات مثل النعناع والكركديه؛ فيقال‬
‫شاي النعناع أو شاي الكركديه ‪ ..‬الخ‪ ،‬ويطلق البعض على الشاي العادي اسم الشاي‬
‫الذهب‬
‫عالة من أهم الكافيين والتانين وكميات يسيرة من‬
‫تحتوى أوراق الشاي على مواد ف ّ‬
‫الثيوبرومين " و " التيوفيلين" و "الزانفين" بالضافة إلى احتوائه على ‪ % 15‬جالوتنيك‬
‫أسيد ومواد ملونة وزيوت طيارة وإنزيمات مؤكسدة‬
‫تنمو شجيرات الشاي فى المناطق الحارة‪ ،‬وموطنه الصلى منطقة الهند‬
‫يستعمل الشاي كشراب منعش ومرطب ومنبه مذ أزمان بعيدة‬
‫يقلل الشاي الخضر من خطر الصابة بتنخر السنان نظرا ً لحتوائه على مادة‬
‫الفلورايد‪ ،‬كما أنه يحارب سرطان المعدة ويعزز جهاز المناعة‬
‫الشاي السود قابض قوى مما يجعله مفيدا َ فى حالت السهال‬
‫الطريقة الصحية لشرب الشاي‬
‫تتم بصب الماء الساخن حتى الغليان فوق الشاي وتركها لمدة خمس دقائق ثم يشرب‬
‫بعدها‪ ،‬وهى الطريقة التى تسمى " الشاي الكشري "‪ ،‬أما غلى الشاي على النار فإنه‬

‫يؤدى إلى زيادة نسبة التانين فى المشروب‪ ،‬ويمكننا معرفة ذلك من تحول الشاي إلى‬
‫اللون السود بدل ً من اللون الذهبي الشفاف‬
‫يحظر تجهيز الشاي فى الواني الحديدية‪ ،‬ول يؤخذ مع مستحضرات الحديد أو‬
‫الكالسيوم لنها ل تتوافق مع الشاي‬
‫يستحسن عدم الكثار من الشاى وأن يمنع عن الصغار والمتقدمين فى السن‬
‫من أهم العراض التى تنتج عن الفراط فى تناول الشاي اضطراب ضربات القلب‪،‬‬
‫وضيق التنفس ‪ ،‬وفقدان الشهية‪ ،‬واصفراراللون‪ ،‬والرق‪ ،‬واضطرابات الهضم‬
‫الشعيــر‬
‫نبات عشبي حولي من الفصيلة النجيلية‪ ،‬وتزرع منه أنواع كثيرة منها الشعير الجرد أو‬
‫السلت وهو يشبه القمح‪ .‬ويعتبر الشعير أقدم مادة استعملها النسان في غذائه‪ ،‬وقد‬
‫جاء ذكر الشعير ضمن الحبوب في القرآن‪ ،‬قال تعالى‪ ] :‬إن الله فالق الحب والنوى [‬
‫ويقول جل وعل‪ ] :‬والحب ذو العصف والريحان‪ ،‬فبأي آلء ربكما تكذبان [ والشعير من‬
‫أنواع الحب‬
‫التركيب من نشا‪ ،‬وبروتين‪ ،‬وأملح معدنية منها الحديد والفوسفور والكالسيوم‬
‫والبوتاسيوم‬
‫ الشعير ملين ومقو للعصاب ومنشط للكبد‬‫ وماء الشعير معروف لعلج السعال وتخفيض درجة الحرارة‬‫ ويستعمل مغلي نخالة الشعير في غسل الجروح المتقيحة‬‫ ويستعمل الهوردنين المستخرج من الشعير حقنا تحت الجلد أو شرابا لعلج السهال‬‫والدوسنتاريا والتهاب المعاء‬

‫الصبار‬
‫ألوه ـ صبير‬
‫‪Aloe Vera‬‬
‫أحد نباتات الفصيلة الصبارية‪ ،‬كثير الستنبات كسياج حول المزارع‪ ،‬وأوراقه مرة حارة‬
‫رطبة‬
‫الجزاء المستعملة هي الوراق والهلمة‬
‫تعمل الوراق كمسهل قوى مفيد في علج المساك المزمن والمستعصى‪ ،‬وتزيد تدفق‬
‫الصفراء وتنشط عملية الهضم‪ ،‬كما تفيد في حالت فقدان الشهية‬
‫وتستعمل الهلمة المخاطية للنبات الغليظة القوام في السعاف الولى للحروق‬
‫والجروح وحروق الشمس وحالت جفاف الجلد‬
‫يصنع من الصبار مراهم لعلج المراض الجلدية المختلفة‬

‫العرق سوس‬
‫عرقسوس ‪ -‬أصل السوس ـ السوس‬
‫‪.Glycyrrhiza Spp‬‬
‫العرق السوس نبات برى معمر من الفصيلة البقولية‪ ،‬ويطلق على جذوره )عرقسوس(‬
‫أو ) أصل السوس ( وهو مشهور فى البلد العربية منذ أقدم العصور‬
‫المادة الفعالة فى السوس هى الكلتيسريتسن‪ ،‬وثبت أن عرق السوس يحتوى على‬
‫مواد سكرية وأملح معدنية من أهمها البوتاسيوم‪ ،‬والكالسيوم‪ ،‬والمغنسيوم‪،‬‬
‫والفوسفات‪ ،‬ومواد صابونية تسبب الرغوة عند صب عصيره‪ ،‬ويحتوى كذلك على زيت‬
‫طيار‬
‫ينبت في الرض البرية حول حوض البحر البيض المتوسط‬
‫يصنع من جذور السوس شراب )العرقسوس( وهو ملين ومدر للبول‪ ،‬ويسكن السعال‬
‫المصحوب بفقدان الصوت )البحة الصوتية( وهو مفيد في علج أمراض الكلى‬
‫ويستعمل مسحوقه ) ملعقة صغيرة مرة واحدة يوميا ( فى علج قرحة المعدة‬
‫والمساك المزمن وعسر الهضم‬
‫وأثبتت أبحاث حديثة أن العرقسوس مقو ومنق للدم‪ ،‬ومعترف بالعرقسوس فى كثير‬

‫من دساتير الدوية المصرية والعالمية‬
‫لعلج السهال وتليين المعاء يسحق ‪ 40‬جراما من عرقسوس مع ‪ 40‬جراما من زهر‬
‫الكبريت و ‪ 40‬جراما من الشمر و ‪ 60‬جراما من السنامكى و ‪ 200‬جرام من سكر النبات‪،‬‬
‫يمزج الجميع وتؤخذ ملعقة واحدة مساء كل يوم لتليين المعاء‪ ،‬وملعقتان صغيرتان‬
‫مساء كل يوم لسهال المعدة‬
‫وأيظا ً يستعمل جذر العرقسوس يخلط مع الجنسنغ ويغلي ويؤخذ يوميا كشراب مقو‬
‫عام وخاصة للقلب‬
‫يفضل عدم تناول العرقسوس في حالت فرط ضغط الدم لنه يسبب احتباس السوائل‬

‫العــود‬
‫‪Aloexylon Agallochum‬‬
‫عود البخورـ العود الهندى‬
‫نبات معروف ليحتاج وصف‬
‫الجذور وهى عبارة عن عروق عطرية صمغية‬
‫ يصنع منه البخور لتعطير الجو‬‫ والمغلي منه أو المنقوع طارد للغازات‬‫ يصنع منه مستحضرات طبية منبهة للعصاب ومدرة للبول‬‫‪ -‬زيت العود مهيج جنسى خاصة إذا مزج بزيت الكهرمان‪.‬‬

‫الفتنــة‬
‫شجيرة متساقطة الوراق من الفصيلة البقولية‪ ،‬وهي ذات سيقان شوكية وأفرع‬
‫منتشرة‪ ،‬والوراق مركبة ريشية‪ ،‬والزهار منضغطة كروية الشكل صفراء ذهبية عطرية‬
‫الرائحة‪ ،‬وأما الثمار فقرنية صغيرة‬
‫الجزاء المستعملة الزهار والقرون‬
‫الستعمال‬
‫ يستخلص من الزهار زيت طيار يسمى "زيت الفتنة" أو "زيت الكاسب" يستخدم في‬‫صناعة العطور ومستحضرات التجميل الخاصة بالشعر‬
‫ وتستخدم القرون في دباغة الجلود لحتوائها على التانينات‬‫‪ -‬وتستخدم مستخلصاتها لعلج التهتك الجلدي فيما بين أصابع القدم‬

‫الفستق‬
‫‪Arachis Hypogaea‬‬
‫فستق عبيد‬
‫نبات شجري حولي من فصيلة القرنيات‪ ،‬وهو نبات معروف‪ ،‬لثماره لب مائل إلى‬
‫الخضرة وله طعم لذيذ يتركب من مواد بروتينية‪ ،‬وزيت أساسى ‪ ،‬ونشا‪ ،‬وألياف‪،‬‬
‫وفيتامين ب ‪ ،‬وأملح معدنية‬
‫يتواجد في سوريا ـ تركيا ـ إيران ـ أفغانستان ـ الوليات المتحدة المريكية‬
‫الستعمال‬
‫ غذاء مقو للعصاب ومفيد للذين يقومون بأعمال ذهنية وعضلية‬‫‪ -‬زيت الفستق مغذ ومقو ولكنه سريع الفساد‬

‫القــراص ‪Ustica Dioica‬‬
‫قريص كبير ‪ -‬قراص صغير‬

‫نبات عشبي شوكي من الفصيلة القراصية‪ ،‬يوجد منه نوعان‪ :‬قراص كبير وارتفاعة متر‪،‬‬
‫وقراص صغير وارتفاعه ‪ 50‬سم ‪ ،‬الساق مربعة الضلع‪ ،‬والوراق والساق مكسوة‬
‫بشعيرات دقيقة تؤلم اليد إذا لمستها وتثير فيها الحكة‪ ،‬والزهار صغيرة خضراء اللون‬
‫على شكل عناقيد تتدلى لسفل‬
‫يتركب من هبتامين‪ ،‬وحمض الفورميك‪ ،‬وفيتامينات أ‪ ،‬ب ‪ ،‬ج‪ ،‬بالضافة معادن كثيرة‬
‫أهمها الحديد والسيلكا‬
‫الجزاء المستعملة هي الجذور والجزاء الهوائية‬
‫ وهومقو ومغذ ومفيد لفقر الدم نظرا لحتوائه على الحديد وفيتامين ج الذى يساعد‬‫الجسم على امتصاص الحديد بشكل جيد‬
‫ ومفيـد كذلك لعلج النقرس والتهاب المفاصل‪ ،‬فهو يساعد على تقليل نسبة حمض‬‫اليوريك في الجسم‬
‫ يصنع منه مرهم لعلج البواسير‬‫ مغلي الجذور يفيد فى غسل الشعر لعلج القشرة وتساقط الشعر‬‫هبهوبه‬
‫‪AM 04:20 ,11-07-2005‬‬
‫الكـافــور‬
‫شجرة معروفة عظيمة الحجم حتى يقال إنها تظلل مائة رجل‪ ،‬وخشبها شديد البياض‬
‫زكي الرائحة‪ ،‬وليس لها زهر‪ ،‬والكافور إما أن يكون متصاعدا منها فيكون أبيض يلمع‬
‫مائل إلى الحمرة‪ ،‬وإما أن يكون داخل العود يتساقط إذا نشرت الشجرة ويكون في هذه‬
‫الحالة شديد البياض رقيقا كالصفائح‬
‫قال تعالى‪ ] :‬إن البرار يشربون من كأس كان مزاجها كافورا[ )النسان ‪(5‬‬
‫يفيد الكافور في علج الصداع‬
‫كما أنه ينفع في علج آلم الروماتيزم‬
‫والكافور مهدئ للعصاب ؛ ولذلك يؤدي إلى الرتخاء في الطاقة الجنسية‬
‫المغلي منه مفيد لعلج السهال الذي تسببه الصفراء‪ ،‬وهو قاطع للعطش‪ ،‬ويزيل قروح‬
‫الرئة والتهاب الكبد وحرقة البول‬
‫المريميــة‬
‫السلفيــا‬
‫نبات عشبي معمر شبه شجيري قزمي قصير‪ ،‬يتبع الفصيلة الشفوية‪ ،‬له جذور ليفية‬
‫بنية اللون‪ ،‬وسيقان زغبية تحمل أوراقا متقابلة مصنفة في الجزء القاعدي من ساق‬
‫النبات ولها رائحة عطرية‬
‫زيوت طيارة‪ ،‬وزيت أساسي يحتوي على سنيول‪ ،‬وثوجونوبينية‪ ،‬بالضافة إلى مواد مرة‬
‫وتانينات وراتنجات‬
‫الجزاء المستعملة الوراق المجففة‬
‫يستعمل الزيت طبيا كطارد للرياح وكتابل أو بهار يضاف للطعمة‬
‫يستعمل الزيت العطري الطيار في صناعة العطور والروائح ومستحضرات التجميل‬

‫المغــات‬
‫نبات عشبي معمر يتبع العائلة الستروكولية‪ ،‬أوراقه قليلة بيضية عريضة خضراء زغبية‬
‫باهتة‪ ،‬والزهار في عناقيد طرفية‬
‫يحتوي مشروب المغات على أملح معدنية ومواد سكرية‪ ،‬ومواد دهنية‪ ،‬وتانينات‪ ،‬وألياف‬
‫سليلوزية‬
‫الجزاء المستعملة هي الجذور‬
‫يصنع منه شراب مغذ مشهور "المغات" من الجذور المقشورة المجففة والمطحونة‪،‬‬
‫وهي عبارة عن مسحوق ذهبي اللون ناعم الملمس جدا‬
‫نظرا لرتفاع قيمته الغذائية التي تحتاجها السيدات في مرحلة النفاس أصبح معروفا‬
‫كمشروب للولدة‬

‫الينسون‬
‫أنيسون ـ يانسون ـ كمون حلو‬
‫‪pimpinella anisum‬‬
‫نبات معروف من فصيلة الخيميات‪ ،‬ساقه رفيعة مضلعة تتشعب منها فروع طويلة تحمل‬
‫أوراقا مسننة مستديرة‪ ،‬والزهار صغيرة بيضاوية الشكل‬
‫التركيب من زيت طيار ـ فلفونيات‬
‫الجزاء المستعملة البذور‬
‫وهو مهدئ للعصاب‪ ،‬ومسكن للمغص والسعال‬
‫منشط للهضم ومدر للبول‬
‫والينسون مفيد للولدة ولعملية إدرار اللبن‬

‫بابونج معروف‬
‫نبات حولي من فصيلة المركبات‪ ،‬يوجد فى الحقول وعلى جوانب الطرق بالمناطق‬
‫الحارة‪ ،‬والنبات عشبة يتراوح ارتفاعها ما بين ‪ 15‬ـ ‪ 50‬سم‪ ،‬ساقها متفرعة‪ ،‬أوراقها‬
‫طويلة ومجنحة‪ ،‬وأزهارها بيضاء‪ ،‬ولزهرة البابونج رائحة عطرية تميز العشبة عن‬
‫أعشاب تشبهها ل رائحة لها‬
‫تحتوى على ‪ % 1‬زيت أساسى يحتوى على الكامازولين الزرق وغيره‬
‫تجمع رءوس الزهار وتوضع فى جو جاف مشمس‪ ،‬ثم تجفف فى الظل أو فى درجة‬
‫حرارة ل تزيد عن ْ‪40‬‬
‫ـ يستعمل من الخارج مسحوق الزهار لمعالجة اللتهابات الجلدية والقروح والجروح فى‬
‫الفم والتهاب الظافر‬
‫ـ ويستعمل بخار مغلي الزهار للستنشاق فى حالة التهاب المسالك الهوائية‪ :‬النف‬
‫والحنجرة والقصبة الهوائية‬
‫ـ ويستعمل مستحلب الزهار من الخارج لغسل العيون المصابة بالرمد‪ ،‬ولعمل دوش‬
‫مهبلى لمعالجة إفرازات المهبل البيضاء أو النتنة‪ ،‬أو للتقيحات الجلدية بشكل عام‬
‫ـ ومغلي البابونج مفيد لحالت الضطرابات الهضمية ومضاد للتقلصات وخافض للحرارة‬
‫ويستخدم البابونج فى مستحضرات التجميل الطبية‬
‫بابونـج‬
‫شيح البابونج‬
‫‪Chamaemelum Nobile & Comomilco Recutita‬‬
‫من نباتات فصيلة المركبات‪ ،‬ينمو في المراعى وعلى الحجار وإلى جوار الحوائط وقد‬
‫ينمو في بعض المناطق بريا‪ ،‬وأزهاره عطرية ذات طعم حريف مر ولون أبيض‪ ،‬ومن‬
‫أنواعه‪ :‬البابونج البرى ومنه يستخرج معظم الزيت المستعمل في الدهانات العلجية‪،‬‬
‫وبابونج المزارع‬
‫تحتوى أزهار البابونج على زيت طيار بنسبة ‪ 1‬ـ ‪ % 5‬وجليكوسيدات ومواد مرة‬
‫الجزاء المستعملة الزهار‬
‫البابونج مضاد لللتهابات ومطهر معتدل ومفيد لعلج المغص‬
‫يستخدم المنقوع والمغلي منه في علج اضطرابات المعدة المصحوبة بمغـص شديد‬
‫وآلم الطمث‬
‫يستخدم من الخارج كلبخة للجروح والحروق والورام‬
‫ويستخدم المسحوق للرش على الجروح والستنشاق لعلج الجهاز التنفسي‬
‫لعلج العيون الملتهبة يوضع ‪ 5‬ـ ‪ 10‬نقاط من صبغة البابونج في قليل من الماء الساخن‬
‫وتغسل بها العين‬
‫لعلج البلغم والربو تضاف ملعقتان صغيرتان من أزهار البابونج إلى ماء مغلي‬
‫ويستنشق البخار المتصاعد‬

‫بــن‬
‫بن عربي‬

‫‪Coffea Arabica‬‬
‫نبات شجيري معمر يتبع الفصيلة الفوية‪،‬أزهاره بيضاء عطرية جدا‪ ،‬وثماره لحمية‬
‫مفردة‪ ،‬والنواة مؤلفة من قسمين مندمجين يحتوى كل منهما على بذرة‪ ،‬وأنواع هذا‬
‫النبات نشأت في المناطق الستوائية خاصة في آسيا في الجزء الجنوبي من شبه‬
‫الجزيرة العربية‬
‫ثمار أنواع البن بها نوعين من القلويدات‪،‬الول يعرف بالكافيين وتبلغ نسبته ‪ 1,5‬ـ‬
‫‪ ، %0,3‬ويعرف الثاني بالتراى جونللين ونسبته ‪ 0,2‬ـ ‪، % 0,7‬والبن البرازيلي غنى‬
‫بحمض النيكوتينيك وحمض الترايجونيليك‬
‫أهم البلدان المنتجة للبن هى‪ :‬البرازيل ‪ ،‬واليمن ‪ ،‬وإثيوبيا ‪ ،‬وكينيا ‪ ،‬وأنجول ‪ ،‬وبيرو ‪،‬‬
‫والهند‬
‫يصنع من بذور البن المحمص بعد غليه بالماء الشراب المشهور بالقهوة السوداء التى‬
‫تفيد في تنبيه العصاب وتنشيط الدورة الدموية وتنظيم ضربات القلب‪ ،‬مما يعمل على‬
‫توسيع الوعية الدموية في النهاية‬
‫ويستخدم البن في بعض الصناعات الغذائية مثل صناعة الحلوى وال**ادي والشيكولته‬
‫بشكل عام ينصح بعدم الكثار من القهوة‪ ،‬وينصح بعدم شربها المرضى ذوى الضغط‬
‫المرتفع في الدم وتصلب الشرايين والنقرس وضعف القلب‬
‫تناول القهوة بكثرة يفقد الشهية للطعام مع حدوث المساك وبطء عمل القلب‬

‫تمر هندي‬
‫عرديب _ حومر‬
‫‪Tamarindus Indiacal‬‬
‫من الفصيلة البقلية‪ ،‬أشجاره ضخمة تنمو بالمناطق الحارة‪ ،‬والثمرة عبارة عن قرن‬
‫مبطط منحن قلي ً‬
‫ل‪ ،‬وله قشرة رقيقة بداخلها لب بنى لحمى حمضي المذاق‬
‫تحتوى ثمرة التمر هندي على حامض الطرطريك وسترات البوتاسيوم وحمض‬
‫الليمونيك‪ ،‬بالضافة إلى حمض التانين القابض‬
‫يزرع في المناطق الحارة وموطنه الصلي الهند‬
‫الجزاء المستعملة الثمرة الناضجة الطازجة‬
‫يعمل من منقوعه شراب بارد منعش في فصل الصيف‬
‫ملين خفيف‪ ،‬ومن المستحسن شربه على الفطار للصائمين‬
‫يستعمل مغليا ً كالشاي ضد الحميات‬
‫طرق العلج‬
‫يحضر مركب من نقيعه في الحليب بنسبة ‪1‬ـ ‪ 4‬ويسمى مصل التمر الهندي‪ ،‬يفيد في‬
‫إزالة الحموضة الزائدة في الجسم‬

‫جرجار‬
‫الفجل الحار ـ فجل الخيل ـ خردل اللمان‬
‫نبات معمر من فصيلة الصليبيات‪ ،‬يوجد بريا فى المناطق القريبة من الماء والدغال‬
‫الرطبة والرض القاحلة‪ ،‬وقد يوجد كذلك فى المناطق الجبلية المرتفعة إلى حوالي‬
‫‪ 2000‬متر فوق سطح الماء‪ ،‬أوراق النبات كبيرة جدا‪ ،‬وساقه طويـلة بيضوية الشكل‬
‫فى قسمها السفل ومجنحة فى الوسط وضيقة فى العلى‪ ،‬وأزهاره بيضاء صغيرة‬
‫فى مجموعات كالسنابل‪ ،‬وجذره غليظ طويل أبيض اللون أو مائل للصفرار‬
‫يتركب منزيت مستردة وفيتامين )ج(‬
‫يزرع الن فى أوربا وشمال أمريكا وشيلى واليابان ونيوزلندة‬
‫الجزاء المستعملةالجذور الطازجة‬
‫ـ يساعد على الهضم ويزيد إفرازات الجهاز الهضمي المخاطية‬
‫ـ يستخدم داخليا كمطحون أو شراب فى النزلت الشعبية الخفيفة والحتقان الربيعى‬
‫ـ ويعمل منه لزقة تفيد فى اللم الروماتيزمية‬
‫ـ يستخدم فى الصناعات الغذائية وبعض المستحضرات الطبية التى تستخدم لعلج‬
‫التهابات الجهاز البولي‬

‫حناء‬
‫الحنة‬
‫‪Lawsonia Inermis‬‬
‫نبات شجيري من العائلة الحنائية‪ ،‬جذوره حمراء‪ ،‬وأخشابه صلبة تحتوى على مادة ملونة‬
‫تستعمل فى الشرق كخضاب لليدي والشعر باللون الحمر‪ ،‬وهى من النباتات الكثيرة‬
‫التى شاع استخدامها عند قدماء المصريين‪ ،‬ويوجد منها أصناف كثيرة مثل‪ :‬البلدي‪،‬‬
‫والشامي‪ ،‬والبغدادي‪ ،‬والشائكة‪ .‬والحناء البلدي هى أغنى هذه النواع بالمواد الملونة‬
‫تحتوى الحناء على مادة قابضة معروفة باسم " التانين" وتحتوى أوراق الحناء على‬
‫نسب عالية من المواد الملونة أهمها مادة اللوزون‪ ،‬وتحتوى على مواد تنينية ومواد‬
‫صمغية‬
‫الحناء من نباتات المناطق الستوائية‪ ،‬ويرجح أن يكون موطنه الصلي إيران أو الهند‬
‫الجزاء المستعملة مسحوق الوراق والزهور‬
‫تستعمل الحناء أساسا فى التجميل؛ فيخضب بمعجون أوراقها الصابع والقدام‬
‫والشعر‪ ،‬للسيدات والرجال على السواء‪ ،‬بالضافة إلى استعمالها في أعمال الصباغة‬
‫وتستعمل عجينة الحنة فى علج الصداع بوضعها على الجبهة‬
‫وتستعمل زهور الحنة فى صناعة العطور‬
‫والتخضب بالحناء يفيد فى علج تشقق القدمين وعلج الفطريات المختلفة‬
‫مد بها الورام‬
‫وتستعمل الحناء فى علج الورام والقروح إذا عجنت و ُ‬
‫ض ّ‬
‫وقد ثبت علميا ً أن الحناء إذا وضعت فى الرأس لمدة طويلة بعد تخمرها فإن المواد‬
‫القابضة والمطهرة الموجودة بها تعمل على تنقية فروة الرأس من الميكروبات‬
‫والطفيليات‪ ،‬ومن الفرازات الزائدة للدهون‪ ،‬كما تعد علجا نافعا لقشر الشعر والتهاب‬
‫فروة الرأس ‪ .‬ويفضل استعمال معجون الحناء بالخل أو الليمون؛ لن مادة اللوزون‬
‫الملونة ل تصبغ فى الوسيط القلوي‬
‫خـروع‬
‫‪Ricinus Communis‬‬
‫نبات شجري يتبع العائلة الفربيونية‪ ،‬أوراقه ذات خمسة فصوص في شكل راحة اليد‪،‬‬
‫وثماره تحتوى على لوزة زيتية تعتصر ويخرج منها زيت مشهور‪ ،‬وتحتوى بذرة الخروع‬
‫على حوالي ‪ % 50‬من وزنها زيتا‪ ،‬وهذا الزيت هو المستخدم طبيا‬
‫يتركب من زيت أساسي يحتوى على ستيارين وريسيوليين وبلمتين‪ ،‬ويلحظ أن البذور‬
‫تحتوى على مواد سامة‬
‫زيت الخروع مسهل معروف‪ ،‬وله تأثير كبير في علج المراض الجلدية وتقرحات الجلد‬
‫وإدرار اللبن‬
‫لزالة الثآليل؛ تدلك ‪ 20‬مرة في الصبح ومثلها في المساء بزيت الخروع دلكا جيدا‬
‫ليدخل الزيت داخلها‬
‫لزيادة نمو الشعر عند الطفال؛ يدلك جلد فروة الرأس مرتين في السبوع بزيت‬
‫الخروع‪ ،‬ويبقى الزيت فيها طيلة الليل‪ ،‬ثم يغسل ويزال عنها في الصباح‪ ،‬وبعد‬
‫الوصول للنتيجة المطلوبة يكتفي بإجراء هذه العملية مرتين في الشهر فقط لصيانة‬
‫الشعر وجلد الفروة‬
‫لعلج النزلت الصدرية؛ يدلك الصدر بمزيج مكون من ملعقتين من زيت الخروع وملعقة‬
‫من التربنتين )من الصيدليات( ويحضر هذا المزيج بتسخين زيت الخروع أول في حمام‬
‫مائى ثم يضاف إليه الربنتين بعد ذلك‪ ،‬وفي الحالت الخفيفة يدلك الصدر بهذا المزيج‬
‫مرة واحدة فقط في المساء‪ ،‬وتكرر هذه العملية في الحالت الشديدة ثلث مرات أثناء‬
‫النهار‬
‫مل قدميه أعباء شديدة أو يشكو من آلم عليه أن يدلكها في‬
‫للم القدمين؛ كل من ُيح ٌ‬
‫المساء قبل النوم بزيت الخروع‪ ،‬ثم يلبس الجوارب وينام بها حتى الصباح‪ ،‬وذلك مرتين‬
‫في السبوع‪ ،‬وبهذه الطريقة تزول آلم القدمين إن شاء الله‬

‫خـزامـى‬
‫َ‬
‫‪.Lovandula Spp‬‬
‫خزام ‪ -‬لوندا ‪ -‬خيرى البر‬
‫نبات عشبي معمر من الفصيلة الشفوية‪ ،‬تعلو العشبة من ‪ 30‬ـ ‪ 60‬سم‪ ،‬وهي كثيرة‬
‫الفروع‪ ،‬وأوراقها طويلة مستطيلة ملساء غير مسننة‪ ،‬وأما الزهار فعطرية الرائحة‬
‫ومرة المذاق ولونها أزرق‬

‫يتركب من زيت طيارـ أسيتات اليناليل ‪ -‬مواد دابغة‬
‫يوجد في الجزيرة العربية‬
‫الجزاء المستعملة أزهار العشبة المعمرة‬
‫ تستعمل من الداخل بشرب ‪ 1‬ـ ‪ 2‬فنجان في اليوم من مستحلب الزهار لعلج‬‫اضطرابات المعدة وطرد الغازات من المعاء‬
‫ ويفيد شرب زيت الخزامى فى علج الضطرابات العصبية وخفقان القلب والصداع‬‫والتهيج النفسى‬
‫‪ -‬يصنع من النبات سائل دهنى لعلج حروق الشمس أو الماكن المكشوطة من الجلد‬

‫رجل السد ‪Alchemilla Valgaris‬‬
‫ذنيان جبلى‬
‫نبات عشبي معمر من فصيلة الورديات‪ ،‬ينبت فى المروج والحراج الرطبة وأطراف‬
‫الفنية وخصوصا فى الجبال‪ .‬الساق مبرومة ومكسوة بشعيرات دقيقة‪ ،‬والوراق مسننة‬
‫كالمنشار ومكونة من ‪ 9 - 7‬أصابع‪ ،‬والزهار صغيرة صفراء مشربة بالخضرة‬
‫يتركب من حمض السالسليك‪ ،‬ومواد صابونية‪ ،‬وزيت طيار‪ ،‬وعناصر مرة‪ ،‬وفيتو‬
‫سترولت‬
‫الـجزاء المستعملة الجزاء الهوائية‬
‫ يستعمل لمعالجة التهاب المهبل عند النساء؛ بحمام مقعدى من مغلى رجل السد‬‫بالضافة إلى كنباث الحقول وذنب الخيل وتبن الشوفان ولحاء قشر البلوط بنسب‬
‫متساوية‬
‫ يشرب المستحلب أو المنقوع لحالت السهال والتهاب المعدة والمعاء‬‫ ويصنع منه مرهم وصبغة لعلج الحك المهبلى عند السيدات‬‫ ل يستعمل أثناء الحمل لنه منشط للرحم‬‫ يجب استشارة طبيب فى حالت النزيف الرحمي‬‫رجلـــة‬
‫فرفحين ـ بقلــة‬
‫نبات عشبي‪ ،‬دائم الخضرة‪ ،‬وهو من الخضراوات المعروفة في الصناعات الغذائية التي‬
‫تستعمل كتوابل أو سلطات‪ ،‬ومذاقها فيه ملوحة خفيفة‬
‫يتركب من مواد لعابية وصابونية‪ ،‬وفيتامينات )أ( و )ب( و )ث(‬
‫الكثار من أكلها مفيد للمصابين بالدودة الوحيدة‪ ،‬كما أنها مفيدة للتهابات الجهاز‬
‫الهضمي‬

‫زعرور ‪.Gratagrus Spp‬‬
‫زعرور شائك _ زعرور الودية‬
‫شجيرة من الفصيلة الوردية‪ ،‬يوجد فى الحراج )أي الغابات الصغيرة( والسياج وعلى‬
‫مرتفعات الجبال‪ ،‬الوراق خضراء ومرطاء‪ ،‬أزهارها عذقية التجمع ذات رائحة كريهة‪،‬‬
‫والثمرة بيضوية محمرة اللون‬
‫يتركب من فلفونيات وخليط من أحماض عضوية‬
‫يوجد في وسط أوربا ووسط بريطانيا وجنوب السويد والشواطئ الغربية للبحر السود‬
‫وجنوب صقلية واليونان‬
‫الجزاء المستعملة الزهور والثمار‬
‫ يستعمل المستخلص أو الثمار الطازجة لعلج اضطرابات القلب العصبية الناشئة‬‫والناتجة من ارتفاع ضغط الدم أو المصاحبة لسن اليأس‬
‫ يفيد في حالت تصلب الشرايين والنقاهة بعد الذبحة الصدرية‬‫‪ -‬يساعد على إبقاء الدم في معدلته الطبيعية‬

‫زعفـران‬
‫‪Convallaria Maialis‬‬
‫المضعف _ المجلس‬
‫عشبة معمرة من فصيلة الزنبقيات‪ ،‬تزرع فى الحراج غير الكثيفة والراضى الرطبة‬
‫والمستنقعات بالمناطق المعتدلة‪ ،‬الجذر زاحف لعلى‪ ،‬والوراق خضراء طويلة تضيق‬
‫فى طرفيها العلى والسفل‪ ،‬والساق رفيعة بدون أوراق‪ ،‬والزهار صغيرة بيضاء‬
‫جرسية‪ ،‬والثمار عنبية صغيرة حمراء‬
‫يتركب من قلويدات ديجتالية‪ ،‬ومادة الصابونين‪ ،‬ومواد أخرى‬
‫الجزاء المستعملة الجزاء الهوائية )أزهار وأوراق(‬
‫ يستعمل مسحوق الزهار لعلج الزكام بالشم كنشوق‬‫‪ -‬المنقوع والمستخلص منه يستعمل لعلج قصور القلب واضطرابات الغدة الدرقية‬

‫زنبق الوادي ‪Atropa Belladonna‬‬
‫أتروبين ـ بلدون‬
‫عشبة معمرة أو مستديمة من العائلة الباذنجانية‪ ،‬تنمو فى حواشي الحراج ) وهي‬
‫الغابات الصغيرة ( الظليلة‪ ،‬ويلحظ أن الوراق والزهار والجذور والثمار سامة تؤذى‬
‫النسان‬
‫يحتوى على مادة التروبان القوى بنسبة ‪ %1,5‬فى الجذور و½ ‪ %‬في الوراق‪ ،‬وهى‬
‫مادة سامة لها تأثير شديد على الجهاز العصبي اللإرادي‬
‫يعمل منه مستحضرات طبية مضادة للتقلصات‪ ،‬ويستخدم في علج المراض العصبية‬
‫وطب العيون‬

‫ست الحسن‬
‫شرد ـ خنشار‬
‫نبات عشبي‪ ،‬يبلغ ارتفاعه أكثر من متر‪ ،‬له ساق سمراء تمتد على جانبيـها أوراق على‬
‫شكل ريشة الطائر الكبيرة‪ ،‬والعشبة ل تزهر‪ ،‬والجذور مكسوة بقشور سمراء‬
‫يتركب من زيت طيار‪ ،‬ومركبات الفلور‪ ،‬وكلوتستين‪ ،‬ومواد مرة‬
‫الجزاء المستعملة الجذور‪ ،‬والساق ‪ ،‬والوراق‬
‫تستعمل خارجيا الجذور والوراق الغضة على هيئة مكمدات لعلج آلم الروماتيزم‬
‫والنقرس وعرق النسا )اسياتيك( وآلم القدمين‬
‫ل تستعمل داخليا لنها تحتوي على مواد سامة‪ ،‬ولكن يصنع منها مستحضرات طبية‬
‫لعلج بعض المراض‬

‫سرخـس ذكــر‬
‫سنيفتون مخزنى‬
‫‪Symphytum Officinale‬‬
‫عشبة تنمو في الرض الرطبة والمروج وعلى ضفاف النهار والمستنقعات وأطراف‬
‫الحراج )أي الغابات الصغيرة( ويبلغ ارتفاعها ‪ 30‬ـ ‪100‬سم‪ ،‬ساقها جوفاء متفرعة‬
‫ومكسوة بشعيرات خشنة‪ ،‬وأوراقها طويلة بشكل حربة مكسوة بشعيرات خشنة‪،‬‬
‫وأزهارها جرسية الشكل يترواح لونها بين الحمر والبنفسجي والبيض والصفر‪،‬‬
‫وجذورها غليظة الجزر‬
‫تحتوى على مخاط نباتى وقلوانيات البيروليزيدين خصوصا في الجذر ومواد صابونية‬
‫وسترويدية وفيتامين وبروتين‪ ،‬والجزاء الهوائية غنية بمادة النتوئين‬
‫الجزاء المستعملة الجذور والجزاء الهوائية‬
‫استعماله الرئيسي مطهر ولئم للجروح؛ فالجزاء الهوائية منه يصنع منها مراهم‬
‫ونقائع زيتية تستعمل خارجيا للتئام الجروح والتهابات المفاصل وكسور العظام‬
‫ويستعمل مرهم السنفيتون في معالجة الفتق السرى عند الطفال‬
‫شراب مغلي الجذور مفيد لحالت عسر الهضم والسعال الجاف‬

‫يجب عدم استعمال السنفيتون على الجروح غير النظيفة؛ لن اللتئام السريع للجرح‬
‫يمكن أن يحجز وسخا أو تقيحا بداخله‬

‫سنفيتون ‪Colchicum Autamnale‬‬
‫سورنجان الخريف ـ زعفران الربيع ـ الحنكة‬
‫نبات عشبي معمر من فصيلة السورنجانيات‪ ،‬درنته بيضوية الشكل بنية الحراشف‪ ،‬وله‬
‫أنواع كثيرة وأسماء مختلفة فى البلد العربية‬
‫يتركب من زيت دهني وجلوكسيدات ومواد دهنية‬
‫الجزاء المستعملة البـذور‬
‫مضاد للنقرس الحاد والروماتيزم‪ ،‬ومثير للفرازات الكبدية والمعائية‬
‫لعلج النقرس والروماتيزم‪ ،‬تستخدم صبغة من ‪15‬ـ ‪ 60‬نقطة فى اليوم على أن تزاد‬
‫الكمية تدريجيا‪ ،‬وتؤخذ ثلث مرات في اليوم‬

‫سورنجان‬
‫شمر ـ شمرة ـ رازيانج ـ شورم ـ بسباس‬
‫‪Foeniculum Officinale‬‬

‫عشبة من الفصيلة الخيمية يبلغ ارتفاعها نحو متر أو مترين‪ ،‬كثيرة الغصان بأوراق‬
‫خيطية تتدلى إلى السفل‪ ،‬ولونها يميل إلى الزرقة‪ ،‬ساقها مبرومة زرقاء أو حمراء‬
‫داكنة‪ ،‬وأزهارها صفراء اللون تكون حبيبات صغيرة طولنية صفراء رمادية مخططة‬
‫يتركب من زيت طيار‪ ،‬وأحماض دهنية‪ ،‬وفلفونيات‪ ،‬وفيتامينات‪ ،‬ومعادن‬
‫الجزاء المستعملة الجذر الغض والبذور‬
‫الشمار طارد للريح ومنشط للدورة الدموية ومضاد لللتهابات‬
‫مغلي البذور مسكن وملطف للمعدة ومدر للحليب أثناء الرضاع‬
‫زيت الشمار مفيد لمشاكل الهضم ومسكن للسعال والمراض النفسية‬
‫يذاب زيت الشمار مع ‪ 25‬نقطة من زيوت الصعتر والوكالبتوس في ‪ 25‬مل من زيت‬
‫عباد الشمس أو زيت اللوز‪ ،‬ويفرك به الصدر لعلج المراض الصدرية‬
‫منشط رحمي‪ ،‬لذا يجب تجنبه أثناء الحمل‬

‫شمـار‬
‫شمر ـ شمرة ـ رازيانج ـ شورم ـ بسباس‬
‫‪Foeniculum Officinale‬‬
‫عشبة من الفصيلة الخيمية يبلغ ارتفاعها نحو متر أو مترين‪ ،‬كثيرة الغصان بأوراق‬
‫خيطية تتدلى إلى السفل‪ ،‬ولونها يميل إلى الزرقة‪ ،‬ساقها مبرومة زرقاء أو حمراء‬
‫داكنة‪ ،‬وأزهارها صفراء اللون تكون حبيبات صغيرة طولنية صفراء رمادية مخططة‬
‫يتركب من زيت طيار‪ ،‬وأحماض دهنية‪ ،‬وفلفونيات‪ ،‬وفيتامينات‪ ،‬ومعادن‬
‫الجزاء المستعملة الجذر الغض والبذور‬
‫الشمار طارد للريح ومنشط للدورة الدموية ومضاد لللتهابات‬
‫مغلي البذور مسكن وملطف للمعدة ومدر للحليب أثناء الرضاع‬
‫زيت الشمار مفيد لمشاكل الهضم ومسكن للسعال والمراض النفسية‬
‫يذاب زيت الشمار مع ‪ 25‬نقطة من زيوت الصعتر والوكالبتوس في ‪ 25‬مل من زيت‬
‫عباد الشمس أو زيت اللوز‪ ،‬ويفرك به الصدر لعلج المراض الصدرية‬
‫منشط رحمي‪ ،‬لذا يجب تجنبه أثناء الحمل‬

‫شوفـان‬
‫خرطال زراعى ـ خرطال معروف‬

‫‪Avena Sativa‬‬
‫من نباتات الفصيلة النجيلية‪ ،‬يوصف بأنه حب متوسط بين الشعير والحنطة‪ ،‬وللشوفان‬
‫أنواع عديدة أهمها‪ :‬الشوفان العادى والتركى والحمر والقصير‪ .‬وتزرع منه أنواع في‬
‫الربيع وأخرى في الشتاء وفي أجواء باردة رطبة‪ ،‬ويحتاج إلى كميات كبيرة من المياه‪،‬‬
‫وكان الشوفان يسمى في الطب القديم "هرطمان"‪.‬‬
‫يحتوى الشوفان على نسبة عالية من الدهن والبروتين والمعادن‪ ،‬كما يحتوى على‬
‫هرمون قريب من الجريبين )الهرمون المبيضى( وعلى الكاروتين وفيتامينات "ب" و" د‬
‫"‪ .‬وكل مائة جرام منه تحتوى على ‪ 600‬ميكروجرام ثيامين و ‪ 110‬ريبوفلفين و ‪1,05‬‬
‫نياسين و ‪ 1,100‬بانتونيك‬
‫تستعمل صبغة الشوفان للتقوية في دور النقاهة من المراض أو بعد الجهاد‬
‫الجسمانى‪ ،‬وكذلك كمنوم وملطف للحاسة الجنسية‬
‫والشوفان مفيد لمرضى العصاب وكذلك لمرضى السكر والمصابين بخلل في الكلى‬
‫دقيق الشوفان يساعد في معالجة بعض المشاكل الجلدية عند استعماله خارجيا‬
‫نخالة الشوفان تفيد في تخفيض مستوى الكوليسترول في الدم‬
‫تؤخذ جرعات )‪ 2‬ـ ‪ (3‬مل من خلصة قش الشوفان لحالت الرق والقلق والكتئاب‬
‫شيــح‬
‫‪Astemisia Herba Alba‬‬
‫شيح رومى ‪ -‬شيح العرب‬
‫نبات معروف من الفصيلة المركبة‪ ،‬وهو نبات معمر لوراقه رائحة عطرية‪ ،‬وله أنواع‬
‫كثيرة أغلبها برية‪ ،‬ويمكن زراعته فى الحدائق الخفيفة فى التربة الرملية‬
‫يتركب من زيت أساسي ومادة السانتونين‬
‫النبات كامل عدا الجذور‬
‫ يحتوى الشيح على مادة السانتوين الفعالة فى طرد الديدان من المعدة‪ ،‬كما أنه يقطع‬‫البلغم ويعالج المغص‬
‫ والشيح يستعمل بخورا ويحرق فى المنازل لتطهيرها من الروائح الكريهة ولطرد‬‫الهوا‬

‫صبار قنفذى‬
‫ّ‬
‫صبار الشمس ـ كرة ـ ققت قنفذى‬
‫نبات عصارى وشوكي من مجموعة الصباريات المتكورة‪ ،‬يزرع للزينة‪ ،‬وينتشر فى‬
‫الحدائق الساحلية والمرتفعات فى المناطق الدافئة والمعتدلة وحدائق الزينة والغابات‬
‫الصبارية‬
‫المناطق المدارية والستوائية الدافئة‬
‫الجزاء المستعملةالجزء الخضر والعصارة‬
‫ يستعمل تحت إشراف طبي لعلج حالت معينة فى الطب النفسى وعلج بعض‬‫المراض العقلية‬
‫ـ ويستعمل كمسكن ومضاد للتشنج العصبي وحالت الضيق والقلق والحزن والكآب‬
‫يحذر السراف في استعماله؛ لنه قد يؤدى إلى الدمان‬

‫دوار الشمـس‬
‫دوار الشمس ـ عين الشمس‬
‫‪Helianthus Annuus‬‬
‫أحد نباتات العائلة المركبة‪ ،‬يتميز عباد الشمس بأزهاره الكبيرة الشعاعية التى تدور مع‬
‫الشمس أينما دارت؛ ولذلك سمى دوار الشمس‪ ،‬ويستنبت كنبات زينة‪ ،‬وتؤكل بذوره‬
‫كمسليات )اللب( أو )اللب السوري(‬
‫تحتوى بذور عباد الشمس على جلوكسيدات‪ ،‬ونسبة ‪ 35‬ـ ‪ % 55‬زيت‪ ،‬وكميات قليلة من‬
‫الفلورين‪ ،‬وفيتامينات )أ( و )ب(‬
‫الجزاء المستعملة البذور‬
‫استعمل الطباء قديما بذور عباد الشمس كعلج للملريا‪ ،‬ولتخفيف كولسترول الدم‬
‫ومنع تصلب الشرايين‬

‫تحتوى بذور عباد الشمس )اللب( على مادة الفلورين التى تفيد في منع تسوس‬
‫السنان‬
‫كما تحتوى على فيتامين )أ( ولذلك تفيد في علج مرض العشى الليلي‬
‫يستعمل زيت بذور عباد الشمس في إعداد الطعمة والمأكولت‬

‫عـرعـر‬
‫عرعار‬
‫نبات شجيري يتبع العائلة المخروطية‪ ،‬ثماره عنبية لبية سكرية‪ ،‬تحتوى على عصارة‬
‫راتينجية يستخرج منها زيت طيار‪ ،‬وتنمو شجرة العرعر بالحراج ومنحدرات الجبال‬
‫الكلسية بالمناطق المعتدلة من نصف الكرة الرضية الشمالى‬
‫تحتوى ثمرة العرعر على حوالي ‪ % 2‬زيت أساسى‪ ،‬ومواد دابغة وراتنجات‪ ،‬وحوالي ‪30‬‬
‫‪ %‬من سكر النفرتاز )السكر المنقلب(‬
‫تستخدم الثمار كمنقوع أو مغلي في التهابات المسالك البولية‪ ،‬وتستخدم في حالة‬
‫الضطرابات الهضمية لتنشيط الفراز المعدى‬
‫وتستخدم من الخارج كمرهم لمعالجة المراض الروماتيزمية‬
‫ويستخدم الزيت والمستخلصات في الصناعات الغذائية والطب البيطري‪ ،‬ويحسن الزيت‬
‫من أداء الكليتين في تصفية الفضلت‪ ،‬وهو فعال في محاربة العديد من الجراثيم‬
‫يحضر من شجر العرعر زيت " الكادى " عن طريق التقطير الجاف‪ ،‬ويحتوى هذا الزيت‬
‫على الفينول وله تأثير مطهر لطيف‬
‫يخفف ‪ 10‬نقاط من زيت العرعر و ‪ 10‬نقاط من زيت الزعتر في ‪ 20‬مل من زيت اللوز‪،‬‬
‫ويفرك الصدر في حالت السعال المستعصية‬
‫ينصح بعدم استعمال العرعر لمرضى الكلى وأثناء الحمل‬
‫عرق الحلوة‬
‫‪Saponaria Officinalis‬‬
‫الحشيشة الصابونية‬
‫نبات عشبي معمر من فصيلة القرنفليات‪ ،‬يعلو من ‪ 40‬ـ ‪ 90‬سم‪ ،‬سوقه عديدة منتصبة‬
‫أسطوانية محمرة اللون‪ ،‬والوراق مرطاء بيضوية أو مسننة‪ ،‬والزهار باهتة اللون‬
‫الوردي‬
‫يستخرج منها مادة الصابونين‪ ،‬ومادة أخرى سامة تسمى صابوتوكسين‬
‫الجزاء المستعملة الوراق والجـذور‬
‫يستخدم كمنظف ومنق ومدر للبول ولللم الروماتيزمية‬
‫يستعمل مع مشتقات الزئبق فى علج الزهري‬
‫يستعمل مغلي الوراق المقطعة والجذور المكسرة‪ ،‬أو تنقع بنسبة ‪ 3‬جرام لكل لتر ماء‬
‫يجب أن يصفى النقيع بعد غليه حتى ل تتسرب فيه المادة السامة‬

‫عـرق الذهب‬
‫‪Uragoga Ipecacuanha‬‬
‫عرق الذهب المخزنى‬
‫نبات عشبي ليفى من فصيلة الفويات‪ ،‬يعلو من ‪ 30‬ـ ‪ 40‬سم‪ ،‬جذوره ذات لون أسمر أو‬
‫أسمر مزرق‬
‫يتركب من قلويدات‪ ،‬وأماتين وهى المادة الفعالة فى النبات‬
‫وموطنه الصلي البرازيل‬
‫ يستعمل بجرعات صغيرة لعلج السعال وخاصة عند الطفال والشيوخ‪ ،‬ومفيد كذلك‬‫فى علج الدوسنتاريا والسهال‬
‫ يصنع منه مستحضرات طبية كثيرة لعلج الدوسنتاريا‬‫الجرعات الكبيرة منه تسبب القىء ويفضل استعماله تحت إشراف طبي‬

‫عروق الصباغين‬
‫‪Chelidonum Majus‬‬
‫عروق صفر _ بقلة الخطاطيف‬
‫نبات مستديم وسام من فصيلة الخشخانيات‪ ،‬ينمو فى الحقول والغابات وإلى جوار‬
‫الطرق فى المناطق المعتدلة‪ ،‬والنبات عبارة عن عشبة مكسوة بشعيرات دقيقة‪،‬‬
‫وساقها جوفاء‪ ،‬وأوراقها مجتمعة‪ ،‬والساق والوراق يحتويان سائل ساما يكون برتقاليا‬
‫أو أصفر‪ ،‬والزهار ذهبية اللون‪ ،‬وتتميز هذه العشبة برائحة السائل السام الذى يشبه‬
‫رائحة السمك‬
‫يحتوى هذا النبات السام على ‪ %0,5‬قلويات مرتبطة بأحماض عضوية مثل حمض‬
‫الليمونيك والماليك‪ ،‬ومواد فعالة أخرى مضادة للسرطان‬
‫الجزاء المستعملة الوراق‬
‫المستحلب أو المغلي أو المنقوع من عروق الصباغين مفيد فى علج السرطان بجميع‬‫أنواعه وخاصة سرطان الوجه‬
‫ ومفيد في حالت ضغط الدم وإدرار الصفراء والحويصلة المرارية والتهاب الكبد‬‫والحصوة‬
‫ يعمل مرهم من عصير الوراق يستخدم لمعالجة الفات الجلدية المزمنة والجافة‬‫ينصح باستعماله تحت إشراف طبي لحتوائه على مواد سامة‬

‫عشبة الطيور ‪.Stellaria Spp‬‬
‫نجمية‬
‫عشبة برية حولية من فصيلة القرنفليات‪ ،‬ساقها طرية بارزة العقد‪ ،‬الوراق مـرطاء‬
‫كاملة طويلة العنق‪ ،‬والزهار بيضاء مزندة إبطية الرتكاز نجمية الشكل‬
‫يتركب من زيت دهني وصابونين وأملح معدنية أهمها الفوسفات‬
‫الجزاء المستعملة الجذور والجزاء الهوائية‬
‫ يصنع منه كريم لمعالجة الكزيما والتهيجات الجلدية ومضاد للروماتيزم‬‫ ويصنع منه مادة للستعمال الخارجى لمعالجة الحبات والخراجات‬‫ ويستعمل المغلي أو النقيع الزيتى لحالت الحمى القوية الناتجة عن الضعف الذى‬‫ينشأ عن المراض المزمنة‬

‫ع َ‬
‫شر‬
‫َ‬
‫عشار ـ برنبخ‬
‫نبات شجيري دائم الخضرة من الفصيلة العشارية‪ ،‬وهو نبات سام يوجد بريا على‬
‫أطراف الطرقات وحول القرى فى الرياف‪ ،‬كما يزيد فى البيئات الصحراوية وأشباهها‬
‫يتركب من مواد سامة وخاصة مادة ستركنين‪ ،‬ومواد راتنجية‪ ،‬وأنزيمات هاضمة‬
‫يوجد في شبه الجزيرة العربية‬
‫الجزاء المستعملة الوراق‪ ،‬والزهار‪ ،‬والعصارة اللبنية‬
‫ يستعمل تحت إشراف طبي دقيقة لحالت عسر الهضم‪ ،‬وتطهير الحيض )الطمث(‪،‬‬‫وكمقو عام‬
‫هذا النبات سام جدا ول يستعمل إل بإشراف طبي دقيق‬
‫عنـاب‬
‫زفيزف‬
‫‪Zizyphus Jujuba‬‬
‫شجرة مثمرة من فصيلة النبقيات‪ ،‬ذات أشواك‪ ،‬وأوراقها متعاقبة ومسننة‪ ،‬وأزهارها‬
‫صغيرة صفراء اللون عنقودية التجميع‪ ،‬أما الثمار فزيتونية الشكل ملساء البشرة عنابية‬
‫اللون عند النضج‪ ،‬ولون لبنها يميل إلى الصفرار‪ ،‬وتمتاز الثمار بطعمها الحلو السكري‬
‫يتركب من مواد سكرية ولعاب نباتى وبكتين وحامض عنابى‬

‫العناب مفيد لمراض الحلق وخاصة حالة البحة الصوتية‪ ،‬والتهاب الحنجرة والمجارى‬
‫التنفسية‬
‫ويستعمل كمسكن ومهدئ ومكافح للسعال ومدر للبول‬

‫عنب الــدب‬
‫‪Arcostaphylos Ura - Ursi‬‬
‫نبات شجيري من الفصيلة الريكية‪ ،‬توجد أشجاره فى الغابات والحراج الصنوبرية‬
‫الجافة فى الجبال وفى المروج كثيفة العشاب‪ ،‬وسمى بهذا السم لن الدببة تأكل‬
‫ثمار بعض أنواعه‬
‫والوراق صغيرة بيضاوية الشكل دائمة الخضرة‪ ،‬أما أزهاره فصغيرة بيضاء أو وردية‬
‫اللون تشبة الجراس‪ ،‬والثمار عنبية صغيرة وكروية حمراء‪ .‬ويوجد منه نوع يسمى عنب‬
‫الدب المؤصل يختلف عنه فى الشكل ويساويه فى الثر الطبى‬
‫يتركب من فينول كلوكوزيد‪ ،‬ومواد قابضة‪ ،‬ومواد مدرة للبول‬
‫الجزاء المستعملة الوراق‬
‫يحتوى عنب الدب على مواد مدرة للبول ومطهرة للمسالك البولية فى اللتهابات‬
‫المزمنة‬
‫يؤخذ مستخلص الوراق فى ماء بارد‪ ،‬أو يغلى ويشرب للعلج من التهابات الجهاز‬
‫البولى المزمنة‪ ،‬ويتحول البول أثناء العلج إلى لون داكن يخف تدريجيا إلى أن يصبح‬
‫رائقا طبيعى اللون‪ ،‬وتلك علمة للتوقف عن العلج‬
‫ لبد من الفحص الطبى الدقيق عند تعاطى الدواء‬‫ ل ينصح باستعماله أثناء الحمل‬‫كتـان‬
‫كتان بلدى ـ كتان شائع‬
‫‪.Linum Spp‬‬
‫نبات حولى من الفصيلة الكتانية‪ ،‬يزرع فى الحقول ونادرا ما يوجد بريا‪ ،‬ساقه منتصبة‪،‬‬
‫وأوراقه مسننة النصل خضراء اللون‪ ،‬وأزهاره بيضاء أو زرقاء وثماره كروية‬
‫يتركب من جلوكسيدات‪ ،‬ومواد مرة‪ ،‬وزيت بذر الكتان‪ ،‬وفيتامينات ومعادن‪ ،‬وأحماض‬
‫أمينية‪ ،‬ولثأ)مخاط نباتي(‬
‫انتشرت زراعته فى جميع أنحاء العالم ما عدا المناطق الستوائية والمناطق شديدة‬
‫البرودة‬
‫البذور والجزاء الهوائية‬
‫ـ يستخدم المطحون المعالج بالماء كمسهل لطيف ودواء مساعد فى التهابات الجهاز‬
‫التنفسي والهضمى والبولي‬
‫ـ ويستخدم من الخارج كلبخة لعلج الدمامل والقروح‬
‫ـ وزيت بذر الكتان مصدر هام للحماض الدهنية الضرورية للجسم‪ ،‬ويساعد في علج‬
‫الكزيما واضطرابات الحيض‬
‫ـ وتستخرج خيوط الكتان من النبات لعمل المنسوجات الكتانية الفاخرة‬
‫لعلج الكزيما واضطرابات الحيض تضاف ملعقتان صغيرتان من زيت بذر الكتان إلى‬
‫الغداء يوميا‪ ،‬وتضاف إليها ملعقة أو ملعقتان من البذور المسحوقة‬
‫يلحظ أن زيت بذرالكتان يفسد بسرعة‬

‫كركديه‬
‫الحماض الحمر ‪ -‬شاي الكحة‬
‫‪Hibiscus Sabdariffa‬‬
‫نبات من الفصيلة الخبازية‪ ،‬يصنع منه شراب الكركديه المشهور‪ ،‬وهو ذو لون أحمر‬
‫ياقوتي متميز‪ ،‬وشرابه يصنع من أزهار النبات التى تعطى اللون الحمر البرغندى‬
‫وتكسبه مذاقه الحمضي الليموني اللذع بعض الشيء‪ .‬وشراب الكركديه أحبه العرب‬
‫ونشروه فى البلد التى دخلها السلم‬
‫موطنه الصلي إفريقيا‪ ،‬ويزرع فى صعيد مصر والسودان‪ ،‬وقد انتشر فى المناطق‬
‫الحارة التى تناسب زراعته‬

‫الجزاء المستعملة أزهار النبات الحمراء اللون‬
‫شراب الكركديه يستعمل ساخنا ً كالشاي‪ ،‬أو مثلجا ً بعد تحليته بعسل النحل أو السكر‬
‫بالقدر المطلوب‬
‫يمكن أن يضاف إلى بعض أنواع المشروبات الخرى لتحسين لونها ومذاقها‬
‫ويحتوى الكركديه على أحماض نباتية تفيد فى الهضم وإزالة الحموضة من المعدة‬
‫ومن خواص الكركديه أنه منظف ‪ ،‬ومسهل ‪ ،‬ومفيد لعلل الصدر وضعف المعدة‬
‫الكثار من تناول شراب الكركديه قد يضر ضعاف الكلى لحتوائه على الكسالت التى‬
‫ترسب وتكون حصوات الكلى‬
‫كروياء‬
‫كروية ـ كراويا‬
‫نبات حولى من فصيلة الخيميات‪ ،‬ينمو فى الحقول والحراج وعلى جوانب الطرق‪،‬‬
‫والجزء الطبي منه المستعمل هو الثمرة التي لها طعم حاد حريف ورائحة معروفة‬
‫زيت طيار بنسبة ‪ 3‬ـ ‪ % 8‬ومواد هاضمة مثل الكارفون والليمونين‬
‫يوجد في مناطق حوض البحر البيض المتوسط وإيران ومنغوليا‬
‫ـ تنشيط الجهاز الهضمي ومعالجة المغص المعوى خصوصا عند الطفال‪ ،‬والمساعدة‬
‫على طردالغازات‬
‫ـ يساعد على إدرار اللبن عند المرضعات وتسكين آلم الرحم بعد الولدة‬
‫ـ زيت الكروياء يستخدم فى تخفيف آلم الروماتيزم فى المفاصل والعضلت‬
‫ـ تستعمل فى بعض الصناعات الغذائية مثل بعض أنواع الفطائر والجبن‬

‫جعدة القناة‬
‫‪Adiantum Capillus Veneris‬‬
‫أحد السرخسيات الشائعة في مصر والبلد العربية‪ ،‬وسمى بهذا السم لن أوراقه تشبه‬
‫أوراق الك**رة‪ ،‬وتمتاز أوراقه بأنها رقيقة ريشية ذات رائحة مقبولة وطعم قابض‬
‫خفيف‪ ،‬ويكثر نمو ك**رة البئر في الماكن الرطبة وبجانب البار والسواقى والماكن‬
‫الظليلة‬
‫يتركب من مواد سكرية‪ ،‬وقليل من دهن زيتى‪ ،‬وكابيلرين‬
‫الجزاء المستعملة الجزاء الهوائية‬
‫تستعمل ك**رة البئر كطاردة للبلغم‪ ،‬والمغلي يفيد في علج الربو ومدر للبول‬
‫تفيد في علج بعض المراض الجلدية مثل الثعلبة بتدليك مكان الصابة جيدا‬
‫ويستعمل خليط من مغلي النبات مع مغلي ورق الرمان في غسيل الشعر حيث إنه‬
‫مفيد لفروة الرأس‬
‫هبهوبه‬
‫‪AM 04:27 ,11-07-2005‬‬
‫القرفــة " الدارسين"‬
‫انواع القرفه‬
‫القرفة شجرة معمرة‪ ،‬دائمة الخضرة‪ ،‬اوراقها قلبية الشكل داكنة عطرية‪ ،‬وازهارها‬
‫كثيرة وصغيرة ذات لون اصفر‪ ،‬ثمرتها عنبية سمراء اللون‪ .‬تخرج من على الجذر فسائل‬
‫عديدة خضرية تقطع من الجذر وينزع منها القشور وتكشط الجزاء الداخلية والخارجية‬
‫وتجفف وتربط في حزم وتعد للتصدير‪ .‬اما المخلفات فيستخرج منها زيت القرفة‪.‬‬
‫يوجد من القرفة نوعان هما القرفة السيلنية والمعروفة علميا ً باسم ‪Cinnamomum‬‬
‫‪ Zeylanicum‬والنوع الثاني يعرف علميا ً باسم ‪ Cinnamomum cassia‬وهي المشهورة باسم‬
‫القرفة الصينية او الدار صيني‪ .‬تعرف القرفة بعدة اسماء مثل الشليخة والدار صيني‬
‫وتعرف باللغة الفرعونية باسم قاد‪.‬‬
‫الجزء المستخدم من اشجار القرفة هي قشور اللحاء والزيت الطيار‪ .‬والقشور‬
‫المعروفة بالقرفة سمراء اللون او مائلة قليل ً الى اللون البني الفاتح وهي سهلة‬
‫الكسر حريفة الطعم‪ ،‬حلوة المذاق‪ ،‬رائحتها عطرية ونفاذة‪.‬‬

‫بعض الستعمالت الداخلية‪:‬‬
‫ يستخدم مغلي القرفة بمعدل ملعقة صغيرة من مسحوقها توضع على ملء كوب ماء‬‫مغلي ويحرك المزيج ثم يترك لمدة عشر دقائق ثم يشرب بمعدل كوبين إلى ثلثة‬
‫أكواب في اليوم وذلك لعلج البرد والسعال وآلم الرحم وعسر البول والعادة الشهرية‪.‬‬
‫‪ - 2‬يستخدم مزيج متساو من مسحوق القرفة والزنجبيل وذلك بأخذ ملعقة صغيرة من‬
‫القرفة وأخرى من الزنجبيل واضافتها إلى ملء كوب ماء مغلي وتحريك المزيج جيدا ً‬
‫ويترك ‪ 10‬دقائق ثم يشرب بمعدل كوب إلى كوبين في اليوم لعلج حالت التخمة‬
‫والغثيان وانتفاخ البطن )تطبله( وطرد الغازات والمغص المعوي وضعف الشهية‬
‫وتحسين سوء الهضم وضد برودة اليدين والقدمين‪.‬‬
‫‪ - 3‬تستخدم القرفة السيلنية بمعدل ملعقة صغيرة من مسحوقها تضاف إلى ملء كوب‬
‫ماء مغلي وتمزج جيدا ً ثم تترك لمدة ‪ 5‬دقائق ويشرب قبل الوجبات الثلث بعشر دقائق‬
‫وذلك لتخفيض سكر الدم لدى مرضى السكر‪.‬‬
‫‪ - 4‬يؤخذ من زيت القرفة ما بين نقطة إلى نقطتين تضاف إلى ملء كوب ماء عادي أو‬
‫ملء كوب حليب وتمزج جيدا ً وتشرب بمعدل مرة واحدة في اليوم لتطهير الجهاز‬
‫الهضمي والتنبيه وحالت حمى التوفئيد ورجفة المفاصل‪ ،‬وضد الخفقان والوسواس‬
‫وضروب الجنوب ويقوي الكبد ويسكن البواسير ويضعفها‪ .‬ويقال إن القرفة تحفظ‬
‫للنسان قوته طوال حياته‪.‬‬
‫ يستعمل مشروب مغلي القرفة بمعدل ‪ 2‬إلى ‪ 3‬أكواب يوميا ً لحالت البرد والسعال‬‫وآلم الرحم وعسر البول والعادة الشهرية‪.‬‬
‫ يستعمل مسحوق القرفة مع الزنجبيل والهيل كمشروب ساخن ممتاز لحالت التخمة‬‫وانتفاخات المعدة والمغص المعوي وضعف الشهية‪.‬‬
‫ يستعمل ما بين ‪ 8‬إلى ‪ 2‬جرام من مسحوق القرفة مغليا ً مع السكر لتقوية المعدة‪.‬‬‫ يستعمل منقوع القرفة بمعدل ‪ 2‬إلى ‪ 8‬جرامات مع ‪ 500‬ملي ماء لتنشيط الدورة‬‫الدموية والمعاء والدرار ومكافحة البرد وفتح الشهية‪.‬‬
‫ يستعمل زيت القرفة بمعدل قطرة إلى قطرتين كمادة مطهرة‪.‬‬‫ تستعمل صبغة القرفة بمعدل ‪ 4‬إلى ‪ 8‬جرامات لتقوية القلب وتنشيط الرياضيين‬‫والسباحين‪.‬‬
‫ تستعمل كأشهر التوابل فهي تضاف إلى الطعام لكسابه نكهة ورائحة طيبة‪ .‬كما‬‫تضاف إلى بعض المشروبات والحلويات والعطور‪.‬‬
‫الستعمالت الخارجية‬
‫‪ - 1‬يستخدم زيت القرفة دهانا ً موضعيا ً لعلج الكلف والنمش والصداع والزكام وآلم‬
‫الذن‪.‬‬
‫‪ - 2‬يستخدم زيت القرفة مع الخل دهانا ً لعلج القروح والبثور‪.‬‬
‫‪ - 3‬أخرجت مصانع الودية حديثا ً مرهما ً من مسحوق القرفة لعلج الحروق والجروح‪.‬‬
‫‪ - 4‬يستخدم مسحوق القرفة ممزوجة مع الملح والبصل على هيئة لبخات لعلج سقوط‬
‫الشعر‪.‬‬
‫‪ - 5‬يستخدم مسحوق القرفة ممزوجا ً مع التين على هيئة ضمادات لعلج لسع العقارب‪.‬‬
‫‪ - 6‬تدخل القرفة في صناعة معاجين السنان والعلك‪.‬‬
‫ملحظة‪ :‬اعتبرت القرفة منذ أن عرفت من أعظم التوابل للطعام فهي تكسبه نكهة‬
‫طيبة ورائحة عطرة وهي تضاف إلى بعض المشروبات والحلويات والعطور‪ .‬وتعتبر‬
‫القرفة السيلنية أجود أنواع القرفة التجارية‪.‬‬
‫أما أضرارها فل يوجد للقرفة أضرار جانبية إذا أخذت بالجرعات المنصوص عليها ول‬
‫يوجد تداخلت مع أدوية أو أمراض أخرى‪ .‬ولكن يجب عدم استخدامها من قبل المرأة‬
‫الحامل نظرا ً لخواصها المقبضة لعضلة الرحم‬

‫فوائد العسل مع القرفة " الموضوع منقول من احد المجلت"‬

‫لقد وجد أن خليط العسل مع القرفة يعالج الكثير من المراض ‪ ،‬وينتج العسل من كثير‬
‫من دول العالم ‪ .‬لعدة قرون قد أستخدم الطب اليوناني العسل كدواء حيوي وفعال ‪.‬‬
‫أما علماء العصر الحالي منهم يقبلون العسل كدواء حيوي وفعال ‪ .‬جدا ً لكثير من‬
‫المراض حيث أن العسل ليس له أي أثار جانبية في علج أي نوع من المراض ‪ ،‬وينادي‬
‫العلم في عصرنا الحالي بأنه برغم العسل حلو الطعم ال أنه يؤخذ كجرعة دوائية عادية‬
‫ل تؤذي حتى المرضى المصابين بالبنكرياس وقد نشر في مجلة مشهورة في كندا‬
‫سمي ) إخبار العالم السبوعية( عدد يوم ‪ 17‬يناير ‪ 1995‬أنه يوجد قائمة من المراض‬
‫يمكن الشفاء منها بواسطة العسل مع القرفة كما أثبتته أبحاث العلماء الغربيين‬
‫مرض النقرس أو التهاب المفاصل ‪:‬‬
‫تناول قدر مقدار من العسل مع مقدارين من الماء الفاتر وأضف عليها ملعقة صغيرة‬
‫من مسحوق القرفة أصنع عجينه من هذه الخلطة ودلك بها ببطئ على الجزء المتألم‬
‫من الجسد ‪ ،‬فقد لوحظ أن اللم يختفي في خلص دقيقة أو دقيقتين وأيضا ً من‬
‫الممكن لمرضى النقرس أن يأخذ يوميا ً صباحا ً ومساءا ً كوب من الماء الدافئ مع‬
‫ملعقتين من العسل مع ملعقة صغيرة من مسحوق القرفة ‪ ،‬فعند تناول ذلك بانتظام‬
‫فإنه يشفي حتى مرض النقرس المزمن ‪ .‬ففي بحث حديث تم في جامعة كوبهجن ‪،‬‬
‫وجد أن إعطاء الطباء للمرضى خليط من ملعقة من العسل مع ملعقة من مسحوق‬
‫القرفة قبل الفطار ‪ ،‬فقد وجد أنه من خلل أسبوع أن ‪ 73‬شخص من ‪ 200‬شخص‬
‫يشفوا تماما ً من اللم وفي خلل شهر فإنه سرعان ما يتحرك المرضى المصابون‬
‫بالنقرس بدون ألم‬
‫تساقط الشعر ‪:‬‬
‫إن هؤلء الشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر أو الصلع يمكنهم عمل عجينه من‬
‫زيت الزيتون الحار مع ملعقة من العسل مع ملعقة من مسحوق القرفة قبل الستحمام‬
‫والحتفاظ بذلك لمدة ‪ 15‬دقيقة تقريبا ً ثم يغسلون الشعر وقد وجد أن هذا يكون أفضل‬
‫إذا أحتفظ بوضعه لمدة خمس دقائق ‪.‬‬
‫التهابات المثانة ‪:‬‬
‫خذ ملعقتين من مسحوق القرفة وملعقة من العسل وضعها في كوب من الماء والفاتر‬
‫وقم بشربة وستجده يحطم الجراثيم التي تؤدي إلى التهابات المثانة ‪.‬‬
‫ألم السنان ‪:‬‬
‫قم بعمل عجينه من ملعقة واحدة من مسحوق القرفة مع خمس ملعق من العسل‬
‫وضعها على الجزء المتألم ‪ ،‬ويتم هذا ثلث مرات يوميا ً حتى يزول اللم ‪.‬‬
‫ارتفاع نسبة الكوليسترول ‪:‬‬
‫إذا أعطي لمريض الكوليسترول ملعقتين من العسل مع ثلث ملعق من مسحوق‬
‫القرفة مخلوطة في ‪ 16‬أوقية من ماء الشاي ‪ ،‬فإنها ستخفض مستوى الكوليسترول‬
‫في الدم بمعدل ‪ %10‬خلل ساعتين فقط ‪ ...‬وكما ذكر بالنسبة لمرض التهاب المفاصل‬
‫فإنه إذا أعطيت هذه الجرعة ثلث مرات يوميا ً فإنها تكون قادرة على شفاء مريض‬
‫الكوليسترول المزمن ‪ .‬وكما تقول المعلومات التي ذكرت في الدورية المذكورة آنفا ً‬
‫فإن تناول العسل النقي مع الطعام يوميا ً يخفض من اللم الكوليسترول ‪.‬‬
‫نزلت البرد ‪:‬‬
‫أن هؤلء الشخاص الذي يعانون من زلت البرد العادية والحادة لبد أن يأخذوا ملعقة‬
‫واحدة من العسل مع ربع ملعقة من مسحوق القرفة يوميا ً لمدة ثلث أيام فإنها ستعالج‬
‫الكحة والبرد المزمن ‪.‬‬
‫العقم ‪:‬‬
‫لقد استخدم اليونانيون واليرفدلو العسل الكثير من السنين في الدواء التقوية المنى‬
‫عند الرجال فإذا أخذ الرجل العقيم ملعقتين من العسل قبل النوم فإنه سيشفى من‬
‫العقم ‪ .‬فمن دول الصين واليابان ودول الشرق القصى لعدة قرون نجد النساء التي ل‬

‫تلدن يأخذون مسحوق القرفة ‪ .‬فالمرآة العقيمة من الممكن أن تتناول قدر قبضة يد‬
‫من مسحوق القرفة في نصف ملعقة من العسل وتمضغه بين اللثتين على مدار اليوم‬
‫وعليه يختلط ببطئ مع اللعاب ويدخل الجسم ‪ ،‬وهناك زوجين من ولية ميرلند بأمريكا‬
‫ليس لديهم أطفال لمدة ‪ 14‬عام وقد فقدوا المل في الحصول على البناء ولكنهم‬
‫عندما أخبروا بهذه الوصفة فسرعان ما تناول الزوج والزوجة العسل والقرفة كما هو‬
‫موضح بالعلى وعليه قد حملت المرآة في خلل أشهر وولدت توأم في مرة واحدة ‪.‬‬
‫توعل المعدة ‪:‬‬
‫إن العسل المأخوذ مع مسحوق القرفة يشفي ألم المعدة ويشفي القرحة المعدية‬
‫ونهائيا ً ‪ ،‬أما بالنسبة لغازات المعدة وطبقا ً للدراسات التي تمت من الهند واليابان فقد‬
‫كشفت الدراسة أنة إذا أخذ العسل مع مسحوق القرفة فإن المعدة ستتخلص من‬
‫الغازات التي بها ‪.‬‬
‫أمراض القلب ‪:‬‬
‫أصبح عجينه من العسل ومسحوق القرفة وضعها على الخبز بدل ً من الجيلي أو المربى‬
‫وقم بتناولها بإنتظام على الفطار ‪ ،‬فإنها تقلل نسبة الكوليسترول في الشرايين‬
‫وتنقذ المريض من الزمة القلبية وأيضا ً هؤل المرضى المصابين بالفعل بأزمة قلبية من‬
‫قبل فإنهم عند تناول هذه الجرعة يوميا ً نجدها تحميهم كثيرا ً من أزمات قلبية أخرى ‪.‬‬
‫ونجد أن التناول المستمر للوصفة السابقة نجده ينعش التنفس ويزيد ضربات القلب‬
‫ونجد دور كثيرة ومتنوعة لشفاء في أمريكا وكندا قد عاملت مرضاها بهذه الوصفة‬
‫بنجاح ووجدوا أنه نتيجة للعمر المتزايد للشرايين والوردة التي تفقد مرونتها فقد وجد‬
‫أنها تحيها وتجددها على نحو فعال ‪.‬‬
‫الجهاز المناعي ‪:‬‬
‫إن التناول اليومي للعسل مع مسحوق القرفة يقوي الجهاز المناعي ويحمي الجسم‬
‫من البكتريا والمراض الخطيرة فقد وجد العلماء أن العسل به الكثير من الفيتامينات‬
‫المتنوعة والحديد في كميات كبيرة ‪ .‬أن التناول الدائم للعسل يقوي كرات الدم البيضاء‬
‫التي تحارب البكتريا والمراض الخطيرة ‪.‬‬
‫سوء أو عسر الهضم ‪:‬‬
‫إن مسحوق القرفة المرشوش في ملعقتين من العسل المأخوذ قبل الطعام يخفف من‬
‫الحموضة ويهضم أثقل الوجبات ‪.‬‬
‫النفلونزا ‪:‬‬
‫قد أثبت عالم في أسبانيا أن العسل يحتوي على مادة طبيعية تقتل جراثيم النفلونزا‬
‫وتنقذ المريض منها ‪.‬‬
‫طول العمر ‪:‬‬
‫إن تناول الشاي المخلوط مع العسل ومسحوق القرفة بانتظام يمنع ويمنح و عشاء‬
‫كبار السن ‪ .‬خذ أربعة ملعق من العسل وملعقة من مسحوق القرفة وثلث كؤوس من‬
‫الماء وغليهما مثل غلي الشاي وأشرب ربع كأس من ‪ 3‬إلى ‪ 4‬مرات يوميا ً فإنه يحافظ‬
‫على الجلد نضر وناعم ويمنع وعشاء كبر السن ‪.‬‬
‫حيث أن الرجل ذو المأة عام يبدو وكأنة في العشرينات من عمره ‪.‬‬
‫الدمامل ‪:‬‬
‫أعمل خليط أو عجينه من ‪ 3‬ملعق من العسل مع ملعقة واحدة من مسحوق القرفة ثم‬
‫ضع هذه العجينة على الدمل قبل النوم وأغسلها في اليوم التالي بماء دافئ وإذا تم‬
‫ذلك يوميا ً لمدة أسبوعين فإنه ستقضى على الدمامل نهائيا ً ‪.‬‬
‫عدوى الجدل – أمراض الجلد ‪:‬‬
‫مثل القوباء أو السعقة وكل أمراض الجلد تشفى بوضع العسل ومسحوق القرفة في‬

‫أجزاء متساوية على أجزاء الجلد المصابة ‪.‬‬
‫تقليل الوزن )التخسيس( ‪:‬‬
‫إن تناول العسل مع مسحوق القرفة مغلية في كأس من الماء كل صباح يوميا ً بنصف‬
‫ساعة قبل الفطار والمعدة فارغة وفي الليل قبل النوم بانتظام يقلل الوزن على نحو‬
‫كبير حتى هؤل الشخاص ذو الجسم البدين ‪ .‬وأيضا ً بتناول هذا الخليط بانتظام فإنه‬
‫يمنع الدهون من التركم في الجسم حتى ولو كان الشخص يأكل وجبه بها سعرات‬
‫حرارية عالية ‪.‬‬
‫السرطان ‪:‬‬
‫قد أثبتت البحاث الحديثة في اليابان واستراليا أن المراحل المتقدمة من سرطان‬
‫المعدة والعظم قد أشفيت بنجاح ‪ .‬فعلى المرضى الذين يعانون من هذه النواع من‬
‫السرطان أن يتناول يوميا ً ملعقة من العسل مع ملعقة من مسحوق القرفة لمدة ثلثة‬
‫شهور يوميا ً ‪.‬‬
‫التعب – العياء‪:‬‬
‫قد أوضحت الدراسات الحديثة أن كمية السكر من العسل تكون مساعدة أكثر من‬
‫ضررها لقوة الجسم إن الشخاص المتقدمين في العمر الذين يتناولون العسل مع‬
‫مسحوق القرفة في جرعات متساوية تجعلهم يتميزون باليقظة والمرونة ‪ .‬قول د‪/‬‬
‫ميلتون الذي قام بهذا البحث إن أخذ نصف ملعقة من العسل في كوب من الماء‬
‫مرشوش بمسحوق القرفة المتناول يوميا ً بعد الستحمام وفي المساء حوالي الساعة ‪3‬‬
‫م وعندما تتناقص حيوية الجسم مسرعان بعد هذه الجرعة ماتتزايد حيوية الجسم خلل‬
‫أسبوع ‪.‬‬
‫صعوبة التنفس ‪:‬‬
‫نجد أن أول ما يقوم به شعب أمريكا الجنوبية في الصباح هو الغرغرة بملعقة من‬
‫العسل مع مسحوق القرفة المخلوطة بماء ساخن وعليه يظل تنفسهم صحو ‪.‬‬
‫فقدان السمع ‪:‬‬
‫إن تناول جرعات ثابتة من العسل مع مسحوق القرفة يوميا ً في الصباح والمساء‬
‫يحافظ على السمع ‪.‬‬
‫التخزين‪:‬‬
‫يجب تخزين القرفة في مكان بارد وجاف وبعيدا ً عن الضوء المباشر‪ ،‬كما يجب عدم‬
‫وضع القرفة في الفريزر أو كبائن الحمامات لن الحرارة والرطوبة تقضي على المواد‬
‫الفعالة في القرفة‪ .‬كما يجب عدم سحق القرفة إل عند الحاجة حيث إن سحقها‬
‫وحفظها بعد السحق تكون عرضة لفقد الزيوت الطيارة التي يعزى إليها التأثير‬
‫الدوائي‪.‬‬
‫خروع‬
‫‪Ricinus Communis‬‬

‫نبات شجري يتبع العائلة الفربيونية‪ ،‬أوراقه ذات خمسة فصوص في شكل راحة اليد‪،‬‬
‫وثماره تحتوى على لوزة زيتية تعتصر ويخرج منها زيت مشهور‪ ،‬وتحتوى بذرة الخروع‬
‫على حوالي ‪ % 50‬من وزنها زيتا‪ ،‬وهذا الزيت هو المستخدم طبيا‪.‬‬
‫زيت أساسي يحتوى على ستيارين وريسيوليين وبلمتين‪ ،‬ويلحظ أن البذور تحتوى‬
‫على مواد سامة‪.‬‬
‫يقول أبو داود ‪ :‬زيت الخروع مسهل معروف‪ ،‬وله تأثير كبير في علج المراض الجلدية‬
‫وتقرحات الجلد وإدرار اللبن‪.‬‬
‫خروع ‪ :‬نبت يعظم قرب المياه ويطول أكثومن ذراعين ‪ ،‬وأصله قصب فارغ ‪ ،‬وورقه‬

‫أملس عريض وحبه كالقراد مرقش كئيرالدهن يدرك بتموز وآب ول يقيم أكثرمن سنة ‪،‬‬
‫وهوحار في الئالئة يابس فيها أو في الئانية ‪ ,‬أو رطب في الولى ‪ ،‬يحلل الرياح‬
‫والخلط البارد‪ ،‬واذا طبخ في زيت حق يتهرى أزال الصدع والفالج واللقوة والنقرس‬
‫وعرق النسا دهنأ وسعوطأ ‪ ،‬واذا اكل أخرج البلغم والخلط اللزجة برفق وأدر الحيض‬
‫وأخرج االمشيمة‪ ،‬ودهنه يلين كل صلب جتى المعادن اليابسة عن تجربة ‪ ،‬خصوصأ مع‬
‫ماء الفجل ويغسل به مع الخردل أوماخ الجسد فينقيه ‪.‬‬
‫ومن خواصه ‪ :‬وهو يكرب ويسقط الشهوة ‪ ،‬ويصلحه أن يقشر ويستعمل مع الكئيراء ‪،‬‬
‫وشربته إلى عشر حبات ‪ ،‬وضعفها مسكر وخمسون تقتل ‪ ،‬ودهنه بماء الكراث يقلع‬
‫البواسير شربأ ودهنأ ‪.‬‬
‫يقول ابن سينا ‪:‬‬
‫موه‬
‫الماهية‪ :‬قال ديسقوريدوس‪ :‬من الناس من يسميه قراوطيا وهو القراد وإنما س ّ‬
‫بهذا لن حبه شبيه بالقراد وهو شجرة صغيرة في مقدار شجرة صغيرة من التين ولها‬
‫ورق شبيه بورق الدلب إل أنه كبر وأملس وأشدّ سوادا ً وساقها وأغصانها مجوفة مثل‬
‫مُر بدا الحب في شكل القراد ومنه‬
‫القصب ولها ثمرة في عناقيد خشنة وإذا قشر الث َ َ‬
‫مى أقنقس وهو دهن الخروع وهذا ل يصلح للطعام وإنما يصلح‬
‫يعصر الدهن المس ّ‬
‫للسراج وأخلط بعض المراهم وبعض الدوية‪.‬‬
‫وإن لقي من حبه ثلثون حبة عددا ً ود ّ‬
‫قت وسحقت وشربت أسهلت بلغمًا‪.‬‬
‫الفعال والخواص‪ :‬قال الدمشقي‪ :‬إن الخروع محلل ملين ودهنه ملطف ألطف من‬
‫الزيت الساذج‪.‬‬
‫مد به قلع الثآليل والكلف‪.‬‬
‫الزينة‪ :‬إذا دق وتض ّ‬
‫الورام‪ :‬ورقه إذا دق بدقيق الشعير سكن الورام البلغمية‪.‬‬
‫القروح‪ :‬دهنه يصلح للجرب والقروح الرطبة‪.‬‬
‫أعضاء الغذاء‪ :‬إذا سحقت ثلثون حبة وشربت هيجت القيء لنه يرخي المعدة جدا ً‬
‫ويغثي‪.‬‬
‫س َ‬
‫كن أورام الثدي‪.‬‬
‫أعضاء الصدر‪ :‬إذا تضمد به وحده ومع الخل َ‬
‫أعضاء النفض‪ :‬حبه مسحوقا ً مشروبا ً يسهل بلغما ً ومّرة ويخرج الدود من البطن‪.‬‬
‫ويستخدم لزالة الثآليل؛ تدلك ‪ 20‬مرة في الصبح ومثلها في المساء بزيت الخروع دلكا‬
‫جيدا ليدخل الزيت داخلها‪.‬‬
‫ومن أجل زيادة نمو الشعر عند الطفال؛ يدلك جلد فروة الرأس مرتين في السبوع‬
‫بزيت الخروع‪ ،‬ويبقى الزيت فيها طيلة الليل‪ ،‬ثم يغسل ويزال عنها في الصباح‪ ،‬وبعد‬
‫الوصول للنتيجة المطلوبة يكتفي بإجراء هذه العملية مرتين في الشهر فقط لصيانة‬
‫الشعر وجلد الفروة‪.‬‬
‫ولعلج النزلت الصدرية؛ يدلك الصدر بمزيج مكون من ملعقتين من زيت الخروع وملعقة‬
‫من التربنتين )من الصيدليات( ويحضر هذا المزيج بتسخين زيت الخروع أول في حمام‬
‫مائى ثم يضاف إليه الربنتين بعد ذلك‪ ،‬وفي الحالت الخفيفة يدلك الصدر بهذا المزيج‬
‫مرة واحدة فقط في المساء‪ ،‬وتكرر هذه العملية في الحالت الشديدة ثلث مرات أثناء‬
‫النهار‪.‬‬
‫مل قدميه أعباء شديدة أو يشكو من آلم عليه أن يدلكها في‬
‫للم القدمين؛ كل من ُيح ٌ‬
‫المساء قبل النوم بزيت الخروع‪ ،‬ثم يلبس الجوارب وينام بها حتى الصباح‪ ،‬وذلك مرتين‬
‫في السبوع‪ ،‬وبهذه الطريقة تزول آلم القدمين إن شاء الله‪.‬‬
‫الهندباء‬

‫الهندباء نبات عشبي حولي أو ثنائي الحول والقليل منها معمرة‪ ،‬فصيلة المركبات‬
‫اللسنية الزهر ‪ ،‬تنمو عفويا ً في الراضي الرملية والجافة‪ .‬كما تزرع ويعرف النوع‬
‫المزروع بالنوع البستاني والنوع الخر بالهندباء البري‪ .‬ونبات الهندباء نبات غض يتراوح‬
‫ارتفاعه ما بين ‪ 40‬إلى ‪ 80‬سم‪ ،‬ولها ساق أجوف قليل الوراق تكسو الوراق شعيرات‬
‫خشنة‪ .‬أزهار النبات مستديرة برتقالية إلى صفراء اللون وربما يوجد بعض النواع بلون‬
‫أزرق‪ .‬تتفتح الزهار بطريقة عجيبة حيث تنفتح صباحا ً وتنقفل بإحكام مساءا ً ‪ ،‬وجذر‬
‫الهندباء غليظ مخروطي يتعمق في التربة وينبعث منه جذامير جانبية عرضية‪ ،‬كما تحوي‬

‫بعض سيقان الهندباء على عصارة لبنية‪ .‬وقد ظهر في التحاليل العديدة أن هذا النبات‬
‫يحتوي‪ :‬الكاليسيوم‪ ،‬البوتاسيوم‪ ،‬الفوسفور‪ ،‬الصوديوم‪ ،‬الحديد‪ ،‬النحاس‪ ،‬المنغنيز‪ ،‬مواد‬
‫سكرية‪ ،‬فيتامينات )‪ ، (,pb,k,c,b‬حوامض أمينية‪ ،‬عناصر بروتينية ‪ ،‬مواد دسمة ‪ ،‬نشا‪،‬‬
‫جوهر مر‪ ،‬أنولين‪.‬‬

‫تعرف الهندباء بأسماء أخرى مثل الطرخشون‪ ،‬والشيكوريا‪ ،‬والهندب‪ ،‬والسريس‪،‬‬
‫واللعاعة‪ .‬وفي الغرب‪ ،‬تعرف بالكرة المنفوخة‪ ،‬والدودة الكالة‪ ،‬والساعة المجنونة‪،‬‬
‫وزهرة الربيع اليرلندية‪ ،‬وأسنان السد‪ ،‬والبوال‪ ،‬وتاج الراهب‪ .‬والكرة الصفراء وأنف‬
‫الخنزير‪.‬‬

‫أما من الناحية العلمية فتعرف باسم‪ Taraxacum afficinalis :‬من الفصيلة المركبة )‬
‫‪ (Compositae‬كما أن هناك أنواعا ً أخرى مثل الهندباء البرية والمعروفة عاميا ً باسم بوجنج‬
‫ينج وعلميا ً باسم ‪ T.mongolicum‬وهذا النوع يستخدم في الصين بلد المنشأ لعلج أمراض‬
‫الكبد ونوع آخر يعرف باسم ‪ Cichorium intylric‬من الفصيلة المركبة وجميع هذه النواع‬
‫تنمو وتزرع بكثرة في أوروبا وبالخص في بريطانيا وألمانيا وفرنسا وفي أمريكا والهند‬
‫وآسيا وافريقيا ويقدس الفرنسيون نبات الهندباء حيث يعملون من جذورها قهوة‬
‫تنافس قهوة البن‪.‬‬

‫ الطرخشون وهو نوع من أنواع الهندباء‪:‬‬‫وهو نوع من أنواع الهندباء المزروعة والذي يعرف علميا باسم ‪ Taraxacum officinale‬وهو‬
‫من النباتات الهامة في علج التهابات الكبد والجزء المستخدم من هذا النبات الوراق‬
‫التي عادة ما تؤكل مع السلطة وكذلك الجذور‪ .‬يحتوي الطرخشون على لكتونات‬
‫التربينات الحادية النصفية وتربينات ثلثية وفيتامينات أ‪ ،‬ب‪ ،‬ج‪ ،‬د وكومارتيات‬
‫وكاروتينوتيدات ومعادن وبالخص معدن البوتاسيوم وكذلك الكالسيوم وحمض‬
‫الفينوليك‪ .‬ومن أهم استخداماته مزيل للسموم وبالخص سموم الكبد ومدر للبول‪.‬‬
‫ويعتبر جذر الطرخشون حسب بحث نشر في مجلة ألمانية ان له معفول تنظيفيا هاما‬
‫للكبد وينبه انتاج الصفراء‪ .‬يؤخذ ما مقدار خمس ملعق كبيرة من مفروم أو مسحوق‬
‫الطرخشون ويوضع في مقدار لتر ماء "أربعة أكواب" ثم يوضع على النار ويغلى لمدة‬
‫عشر دقائق ثم يصفى ويشرب منه طول النهار بمعدل كوب واحد بعد كل وجبة غذائية‬
‫والكوب الرابع يكون عند النوم ليل‪ .‬ويجب تحضير هذه الوصفة مرة كل ‪24‬ساعة أول ً‬
‫بأول‪.‬‬

‫الهندباء البرية ‪:‬‬
‫الهندباء البرية نبات عشبي‪ ..‬الجزء المستعمل منه الجذور والوراق والزهار‪ ..‬يعرف‬
‫علميا ً باسم ‪ Chicorium intybus‬تحتوي الجذور على ‪ %58‬انيولين وسيسكوتربين لكتونز‬
‫وكذلك فيتامينات ومعادن‪.‬تستعمل الهندباء البرية مقوية للكبد وللجهاز الهضمي‪..‬‬
‫ويشبه تأثير جذور النبات تأثير جذور الهندباء الطبية‪ ..‬تستخدم جذور نبات الهندباء‬
‫البرية بعد تحميصها وسحقها كبديل للقهوة حيث يعمل منها مشروب مماثل‬
‫للقهوة‪.‬يعتبر السيتامينوفين )‪ (Acetaminophen‬في الجرعات العالية ساما ً للكبد‪ ،‬وإذا‬
‫كانت الجرعة عالية جدا ً فإنه قاتل‪ ..‬وفي دراسة أجريت على الفئران التي أعطيت‬
‫جرعات تقتل الفئران ‪ %100‬من الستامينوفين والتي أعطيت خلصة النبات حيث تم‬
‫انقاذ ‪ %70‬من الفئران وهذا يدل على كفاءة الهندباء البرية لنقاذ الكبد‪ ..‬يوجد‬
‫خلصات جاهزة تباع في السواق المحلية‪.‬‬
‫والطريقة أن يؤخذ ملء ملعقة من الهندباء البرية وتوضع في ملء كوب ماء مغلي‬
‫وتترك لمدة ‪15‬دقيقة لتنقع ثم تصفى وتشرب بمعدل كوب قبل الفطور وآخر قبل‬
‫العشاء يوميا ً ويجب تحضير المغلي أول ً بأول يوميا‪.‬‬

‫يقول ابن القيم ‪:‬‬
‫ورد فيها ثلثة أحاديث ل تصح عن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ ول يثبت مثلها‪،‬‬
‫بل هي موضوعة‪ ،‬أحدها‪) :‬كلوا الهندباء ول تنفضوه فإنه ليس يؤم من اليام إل‬
‫وقطرات من الجنة تقطر عليه(‪ .‬الثاني‪) :‬من أكل الهندباء‪ ،‬ثم نام عليها لم يحل فيه‬
‫سم ول سحر(‪ .‬الثالث‪) :‬ما من ورقة من ورق الهندباء إل وعليها قطرة من الجنة(‪.‬‬

‫وبعد فهي مستحيلة المزاج‪ ،‬منقلبة بانقلب فصول السنة‪ ،‬فهي في الشتاء باردة‬
‫رطبة‪ ،‬وفي الصيف حارة يابسة‪ ،‬وفي الربيع والخريف معتدلة‪ ،‬وفي غالب أحوالها‬
‫تميل إلى البرودة واليبس‪ ،‬وهي قابضة مبردة جيدة للمعدة‪ ،‬وإذا طبخت وأكلت بخل‪،‬‬
‫ضا‪ ،‬وتنفع من ضعفها‪.‬‬
‫عقلت البطن وخاصة البري منها‪ ،‬فهي أجود للمعدة‪ ،‬وأشد قب ً‬

‫وإذا تضمد بها‪ ،‬سلبت اللتهاب العارض في المعدة‪ ،‬وتنفع من النقرس‪ ،‬ومن أورام‬
‫العين الحارة‪ ،‬وإذا تضمد بورقها وأصولها‪ ،‬نفعت من لسع العقرب‪ ،‬وهي تقوي المعدة‪،‬‬
‫وتفتح السدد العارضة في الكبد‪ ،‬وتنفع من أوجاعها حارها وباردها‪ ،‬وتفتح سدد الطحال‬
‫والعروق والحشاء وتنقي مجاري الكلى‪.‬‬
‫وأنفعها للكبد أمرها‪ ،‬وماؤها المعتصر ينفع من اليرقان السددي‪ ،‬ول سيما إذا خلط به‬
‫ماء الرازيانج الرطب‪ ،‬وإذا دق ورقها‪ ،‬ووضع على الورام الحارة بردها وحللها‪ ،‬ويجلو‬
‫ما في المعدة‪ ،‬ويطفئ حرارة الدم والصفراء‪ ،‬وأصلح ما أكلت غير مغسولة ول‬
‫منفوضة‪ ،‬لنها متى غسلت أو نفضت‪ ،‬فارقتها قوتها‪ ،‬وفيها مع ذلك قوة ترياقية تنفع‬
‫من جميع السموم‪.‬‬

‫وإذا اكتحل بمائها‪ ،‬نفع من العشا‪ ،‬ويدخل ورقها في الترياق‪ ،‬وينفع من لدغ العقرب‪،‬‬
‫ويقاوم أكثر السموم‪ ،‬وإذا اعتصر ماؤها‪ ،‬وصب عليه الزيت‪ ،‬خلص من الدوية القتالة‪،‬‬
‫وإذا اعتصر أصلها‪ ،‬وشرب ماؤه‪ ،‬نفع من لسع الفاعي‪ ،‬ولسع العقرب‪ ،‬ولسع الزنبور‪،‬‬
‫ولبن أصلها يجلو بياض العين‪ .‬أ‪ .‬هـ‪.‬‬

‫ومن خصائص نبات الهندباء‪:‬‬
‫أنه مرمم‪ ،‬ضد فقر الدم‪ ،‬فاتح الشهية ‪ ،‬مطهر‪ ،‬مدر‪ ،‬مسهل خفيف‪ ،‬مفرغ للصفراء‪،‬‬
‫دافع للحمى‪ ،‬طارد للديدان‪ .‬ولذلك فإنه يوصف لعلج حالت ‪ :‬فقر الدم ‪ ،‬آفات الكبد ‪،‬‬
‫أجهزة العظم ‪ ،‬مسالك البول ‪ ،‬المساك ‪ ،‬النقرس ‪ ،‬التهاب المفاصل ‪ ،‬والرمال‬
‫والحصى ‪ ،‬فقد شهية الطعام ‪ ،‬الوهن النفسي ‪ ،‬المراض الجلدية‪ ،‬والستقساء‪ .‬بل‬
‫يشير الطباء إلى أن الهندباء منشط عام ومجدد للعصاب لحتوائها على ما يعادل ‪%1‬‬
‫من وزنها فوسفور ‪ ،‬وتستخدم لعلج الروماتيزم والمراض الجلدية‪ ،‬أما أثرها المسهل‬
‫فهو ذو فاعلية مزدوجة بفضل الخمائر المتنوعة التي تحتويها‪ .‬أما قدرتها على طراد‬
‫الحمى وهي القدرة التي ذكرها )كازن( في القرن التاسع عشر فقد أكدها )ديكو(‪ .‬كما‬
‫أكد )بالدن( أنها مضادة لمرض السكر‪ ،‬فمركباتها تسهل وظائف الكبد الخاصة‬
‫بالغليكوجين وتخفض معدل البيلة السكرية‪ .‬ومن جهة أخرى مستخرج نقع الهندباء في‬
‫ماء مغلي لتوه يهديء العطش الثقيل على مرضى السكر وينظم لديهم إفراز البول‬
‫غير المنتظم‪.‬‬

‫ويوجد في جذور الهندباء المرة ‪ 48‬أنولين والسكاروز والبنتوزان‪ ،‬كما ويوجد غيلكوزيد‬
‫اللتبين وهي المادة التي تعطي الجذور الطعم المر المفيد كمادة فاتحة للشهية‪ .‬ويفيد‬
‫عشب الهندباء في حالت تشمع وتضخم الكبد خارجيا ويستخدم لعلج الكزما‪ .‬كما أن‬
‫مغلي العشبة يمكن استخدامه لعلج مسامير اللحم فضل عن استخدامات علجية‬

‫ووقائية أخرى كثيرة‪.‬‬

‫قالوا عنها قديمًا‪-:‬‬
‫عرف قدماء المصريين الهندباء منذ أكثر من ‪ 5000‬سنة‪ ،‬حيث كانوا يأكلون أوراقها‬
‫كخضار وظل هذا النبات منذ أيام الفراعنة وحتى أوائل القرن السابع عشر‪ ،‬الميلدي‬
‫يستخدم كغذاء وعلج ممتاز ومعترف به بين الطباء آنذاك لعلج الكبد‪ .‬ولن أول من‬
‫نصح باستخدام الهندباء كعلج هم الطباء العرب‪ ،‬وذلك ابتداء من القرن الحادي عشر‬
‫ثم تلى ذلك نصيحة أطباء ويلز ببريطانيا في القرن الثالث عشر حيث نصحوا المواطنين‬
‫باستخدامه كأحد العشاب الجيدة لعلج كثير من المراض‪.‬‬

‫قال عنها ابن سينا‪:‬‬
‫الهندباء منه بري ومنه بستاني وهو صنفان عريض الورق ودقيقه‪ ،‬وأنفعه للكبد أمره‪،‬‬
‫والبستاني أبرد وأرطب‪ ،‬والبري أقل رطوبة‪ .‬إنه يفتح السدد في الحشاء والعروق‪،‬‬
‫وفيه قبض صالح وليس بشديد ويضمد به النقرس‪ ،‬وينفع من الرمد الحار‪ .‬وحليب‬
‫الهندباء البري يجلو بياض العين‪ ،‬ويضمد به مع دقيق الشعير للخفقان‪ ،‬ويقوي القلب‪،‬‬
‫وإذا حل خيار تنبر في مائه وتغرغر به نفع من أورام الحلق‪ .‬وهو يسكن الغثي ويقوي‬
‫المعدة‪ ،‬وهو خير الدوية لمعدة بها مزاج حار‪ .‬وإذا أكل مع الخل عقل البطن‪ ،‬وهو نافع‬
‫لحمى الربع والحميات الباردة‪.‬‬

‫وقال ابن البيطار‪:‬‬
‫كل أصناف الهندباء إذا طبخت وأكلت عقلت البطن‪ ،‬ونفعت من ضعف المعدة والقلب‪،‬‬
‫والضماد بها ينفع للخفقان وأورام العين الحارة‪ ،‬وهي صالحة للمعدة والكبد الملتهبتين‪،‬‬
‫وتسكين الغثيان وهيجان الصفراء‪ ،‬وتقوي المعدة والشربة منها ‪ 70‬درهمًا‪.‬‬

‫وقال داود النطاكي‪:‬‬
‫الهندباء تذهب الحميات والعطش والخفقان واليرقان والشلل وضعف الكبد والكلى‬
‫شربا ً مع الخل والعسل‪ ،‬والصواب دقها وعصرها‪ ،‬والبرية من الهندباء تسمى اليعضيد‪،‬‬
‫وزهرها يسمى خندريل«‪ .‬وقال ابن قيم الجوزية‪» :‬أصلح ما أكلت غير مغسولة ول‬
‫منفوضة لنها متى غسلت أو نفضت فارقتها قوتها‪ ،‬وفيها مع ذلك قوة ثرياقية تنفع‬
‫من جميع السموم‪.‬‬

‫كما وصفوها قديما ً للمصابين في الكبد لتنشيط إفرازاته وإفرازات الصفراء‪ ،‬وإذا‬
‫أضيف الثوم إلى الهندباء فإنها تصلح للمصابين بعسر الهضم‪ .‬ومما يذكر أن الهولنديين‬
‫كانوا أول من فكر في استعمال جذور الهندباء اليابسة ومزجها بالبن‪ ،‬وصنع قهوة‬
‫الهندباء منها وجعلها مشروبا ً مقويا ً للمعاء‪ .‬ومما يذكر أن الهندباء البرية أكثر فائدة‬
‫من الناحية الغذائية من الهندباء البستانية‪.‬‬

‫الجزء المستخدم ‪:‬‬
‫تستخدم جميع أجزاء نبات الهندباء سواء الجزاء الهوائية )السيقان والوراق والزهار(‬
‫أو الجزاء المطمورة تحت سطح الرض‪ ،‬جذور وجذامير‪.‬‬

‫وفي الطب الحديث ‪:‬‬
‫يحتوي النبات على مواد مرة وتعرف باللكتونات السيسكوتربينية‪ ،‬وكذلك تربينات‪،‬‬
‫ثلثية‪ ،‬وسيترولت‪ ،‬وفلفونيدات وهلم‪ ،‬وإينولين وقلونين‪ ،‬ونياسين وتاركساسيرين‬
‫وفيتامينات ودهون وصموغ وراتنجات وكولين ومواد دباغية وزيوت طيارة بالضافة إلى‬
‫بعض المعادن الهامة مثل الكالسيوم والبوتاسيوم والصوديوم والحديد والمغنيسيوم‬
‫والمنجنيز والنحاس والفوسفور‪ ،‬وكذلك مواد سكرية وأحماض أمينية ونشا‪.‬‬

‫وقد قال عنها العالم دانيال موري مؤلف كتاب‪The scientific Validation of Herbal :‬‬
‫‪ Medicine and Herbal Tonic Therapies‬ان أوراق نبات الهندباء‪ ،‬لها تأثير مدر عظيم وهذا‬
‫يعني اخراج السوائل الزائدة من الجسم‪ ..‬وأما الجذور فهي علج ناجع لليرقان‪ ..‬يحتوي‬
‫نبات الهندباء على مركبات كيميائية كثيرة من أهمها‪ :‬سيسكوتربين لكتون‪ ،‬تربينات‬
‫ثلثية‪ ،‬فيتامينات أ‪ ،‬ب‪ ،‬ج ‪ ،‬د‪ ،‬كومارينات‪ ،‬كاروتينويدز وكالسيوم وبوتاسيوم‬
‫وتراكساكوزايد واحماض فينولية‪ .‬ولقد نشرت البحاث اللمانية ان جذور نبات الهندباء‬
‫له تأثير مميز على الكبد وانه ينشط المرارة لفراز الصفراء ويعتبر من أفضل العشاب‬
‫على الطلق كطارد لسموم الكبد ويعمل أساسا ً على الكبد والمرارة لمساعدتهما في‬
‫اخراج المخلفات منهما‪ :‬كما انه يقوم على تنظيف الكلى واخراج سمومها‪ ..‬وتعتبر‬
‫جذور وأوراق الهندباء من أفضل الدوية العشبية للمرارة حيث تعمل على عدم تكون‬
‫حصاة المرارة وربما تذيب الحصوات المتكونة‪ ..‬يمكن استعمال الهندبا اكل ً فهي تعتبر‬
‫غذاء بالضافة إلى كونها دواء وتوجد منها مستحضرات صيدلنية تباع في السواق‬
‫المحلية‪.‬‬

‫وهناك دراسات علمية أجريت على أوراق الهندباء حيث نشر بحث قيم في مجلة‬
‫النباتات الطبية العالمية توصي باستخدام أوراق الهندباء كأفضل مادة لدرار البول‪ .‬أما‬
‫بالنسبة لجذور الهندباء فقد درسه اللمان وذكروا أن نتائج الدراسة أثبتت جدوى الجذور‬
‫في علج أمراض الكبد وتنبيه المرارة لدرار الصفراء‪ ،‬بالضافة إلى إثبات أن الجذور‪،‬‬
‫تعتبر من أفضل الملينات‪ .‬كما أثبتت الدراسات أن الجذور تعتبر علجا ً فعال ً للكلى حيث‬
‫يخلصها من المواد السامة عن طريق البول‪ .‬كما أثبتت الدراسة أنه يمكن استخدام‬
‫جذور وجذامير الهندباء لتخفيف آلم النقرس‪ .‬وتعتبر جذور وجذامير الهندباء أحد‬
‫العقاقير المسجلة في دستور الدوية المريكي كعلج لمراض الكبد‪ .‬كما اعتبرت‬
‫السلطات اللمانية جميع أجزاء الهندباء صالحة لعلج أمراض الكلى وأفضل المواد إدرارا ً‬
‫للبول‪ .‬كما أثبتت الدراسات الحديثة أن نبات الهندباء يخفض نسبة السكر في الدم‪،‬‬
‫وذلك في حيوانات التجارب‪ .‬ويمكن أن يلعب ذلك دورا ً كبيرا ً في علج سكر الدم لدى‬
‫النسان بعد النتهاء من دراسته‪ .‬وقد نجح الصينيون في أبحاثهم في علج أمراض‬
‫الشعب الهوائية والجهاز التنفسي بواسطة استعمال جذور الهندباء‪.‬‬

‫توجد عدة مستحضرات من الهندباء وهي كبسولت وأقراص ‪ ،‬ويمكن تحضير منقوع من‬
‫مسحوق النبات وفعلي وخلصات وصبغات ومراهم‪.‬‬

‫أ‪ -‬للستعمالت الداخلية‪:‬‬
‫ يستعمل مغلي الوراق لعلج سوء الهضم ولنقص الشهية‪ ،‬حيث تؤخذ ملعقة إلى‬‫ملعقتين صغيرتين بعد سحقها أو تقطيعها‪ ،‬وإضافتها إلى كوب ماء مغلي‪ ،‬ثم يصفى‬
‫الماء بعد ‪ 15‬دقيقة من وضع أوراق الهندباء في الكوب ويشرب دافئًا‪ .‬ويمكن عمل‬
‫منقوع من الوراق المسحوقة حيث تضاف ملعقة صغيرة من مسحوق الوراق إلى كوب‬
‫ماء بارد ويترك لمدة نصف ساعة ثم يصفى ويشرب‪.‬‬
‫ لعلج المساك ينقع حوالي ثلث ملعق من أزهار النبات في حوالي لتر من الماء‬‫البارد ويشرب منها كأس قبل كل وجبة‪.‬‬

‫ تنقع حوالي ثلث ملعق من جذور أو جذامير الهندباء بعد سحقها مع حوالي لتر من‬‫الماء وتترك لمدة حوالي ‪ 5‬دقائق‪ ،‬ثم تغلى بعد ذلك لمدة ‪ 15‬دقيقة‪ ،‬ويشرب منها كأس‬
‫ون حصى في المرارة‬
‫قبل كل وجبة وذلك لعلج الكبد وكذلك المرارة حيث تمنع تك ّ‬
‫وتفتتها إن وجدت ويقال إن هذه الوصفة جيدة لتخفيض الوزن‪.‬‬
‫ يستعمل مغلي الوراق والزهار والجذور معا ً لمقدار ثلث ملعق في لتر من الماء‬‫بمقدار كوب صباحا ً وآخر مساء‪ ،‬وذلك لعلج حالت النيميا والضعف العام وفقد‬
‫الشهية‪.‬‬
‫ يمكن الستعانة بنبات الهندباء البرية لعلج حصر البول حيث أنها غنية بالبوتاسيوم‪،‬‬‫ويمكن شربها مغلية أو كبسولت محتوية على مستخلصها‪ .‬كذلك فيتامين ‪ B6‬مفيد جدا ً‬
‫في هذه الحالة‪ .‬ويمكن اضافة نبتة الهندباء البرية أيضا ً الى السلطة فطعمها رائع‪،‬‬
‫بجانب فائدتها في معالجة ومقاومة مرض احتباس السوائل في الجسم‪.‬‬
‫ وتوصف الهندباء غذاء للمصابين في الكبد لتنشيط افرازاته وافرازات الصفراء‪ ،‬وإذا‬‫اضيف الثوم إلى الهندباء فإنها تصلح للمصابين بعسر الهضم‪ .‬ومما يذكر ان الهولنديين‬
‫كانوا أول من فكر في استعمال جذور الهندباء اليابسة ومزجها بالبن‪ ،‬وصنع قهوة‬
‫الهندباء منها وجعلها مشروبا ً مقويا ً للمعاء‪ .‬ومما يذكر ان الهندباء البرية أكثر فائدة‬
‫من الناحية الغذائية من الهندباء البستانية وجميع أجزاء نبات الهندباء سواء الجزاء‬
‫الهوائية )السيقان والوراق والزهار( أو الجزاء المغمورة تحت سطح الرض )جذور‬
‫وجذامير(‪.‬‬

‫ب‪ -‬للستعمالت الخارجية‪:‬‬
‫ يستعمل مغلي الجذور أو الجزامير على هيئة كمادات دافئة لعلج التهابات العين‪.‬‬‫‪ -‬يستعمل منقوع الوراق والزهار الطازجة في علج آلم الطراف بواسطة التدليك‪.‬‬

‫تنبيه‪:‬‬
‫تعتبر مستحضرات الهندباء مأمونة الجانب وليس هناك أخطار إل أنه قد يحدث ارتفاع‬
‫نسبة الحموضة في المعدة عند قليل من الناس‪ .‬وفي حالت نادرة جدا ً ربما يظهر طفح‬
‫جلدي لدى بعض الفراد الذين عندهم تحسس لكثير من المواد‪ .‬كما أن السلطات‬
‫الصحية اللمانية قد حذرت من استخدام الهندباء في حالة الشخاص الذين يعانون من‬
‫سدد في القناة الصفراوية بالمرارة أو التهابات في المرارة‪ .‬كما يجب عدم الستمرار‬
‫في تعاطي مستحضرات الهندباء لكثر من شهر ونصف حيث يمكن التوقف لمدة شهر‬
‫ثم معاودة الستعمال‪.‬‬
‫ يجب عدم استخدام مستحضرات الهندباء من قبل المرأة الحامل أو المرأة التي تخطط‬‫للحمل في المستقبل القريب‪ ،‬وكذلك المرأة المرضع‪ ،‬وعدم إعطاء أي من هذه‬
‫المستحضرات إطلقا ً للطفال قبل سن الثانية‪.‬‬
‫ إذا كان المريض يستخدم السبرينا أو ملينات أو مواد ضد البرد والحكة ومضادات‬‫الحموضة أو الفيتامينات أو المعادن أو الحماض المينية أو أي مستحضرات أخرى يجب‬
‫عليك عدم استخدام الهندباء إل بعد استشارة طبيبك‪.‬‬
‫ عليك عدم زيادة الجرعات المحددة‪.‬‬‫ إذا شعرت بحرقان في القلب أو إسهال‪ ،‬وهذا نادر‪ ،‬فعليك إيقاف الدواء واستشارة‬‫طبيبك‪.‬‬

‫الحفظ والتخزين ‪:‬‬

‫هناك شروط للتخزين‪ ،‬حيث إن التخزين مهم جدا ً في المحافظة على المواد الفعالة‬
‫في أجزاء النبات‪ .‬ومن الملحظ أن محلت العطارة ل تهتم بالتخزين وشروطه‪ ،‬فمثل ً‬
‫التخزين عند درجة حرارة عالية تفسد المواد الفعالة وكذلك عدم تغطية العشاب يجعلها‬
‫عرضة للتلوث ببول الفئران إذا كان المخزن غير مؤهل للتخزين‪ ،‬كما أن ارتفاع درجة‬
‫الرطوبة وشدة الضوء تؤثر على المواد الفعالة وعليه يجب حفظ المستحضرات في‬
‫مكان بارد وجاف بعيدا ً عن الضوء ولكن يجب عدم وضعه في البرادة‪ .‬يجب عدم تخزينه‬
‫في كبائن الحمامات‪ .‬إن الحرارة مع الرطوبة هي الفة لتخزين المواد الفعالة في‬
‫العقار‪.‬‬
‫الهيـــــــــــل‬
‫الهيل " الحبهان " ‪Cardamon :‬‬
‫وهو عبارة عن أشجار كبيرة معمرة يعرف علميا ً باسم ‪ Eucalyptus globulus‬والجزء‬
‫المستخدم من اليوكالبتوس هو الوراق وتحتوي الوراق على زيت طيار المادة‬
‫الرئيسية فيه هي السينيول وتعتبر أوراق هذا النبات جيدة لخراج البلغم من الشعب‬
‫الهوائية والطريقة أن يؤخذ ملعقة من مسحوق الوراق الجافة وتضاف إلى كوب ماء‬
‫مغلي وتترك لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب بمعدل ثلثة اكواب في اليوم‪.‬‬

‫وجد الباحث ‪ ..‬ألن فوستر ‪ ..‬من جامعة كاليفورنيا في الوليات المتحدة أن هناك ‪15‬‬
‫مركبا في الهيل يمكنها أن تحارب الجراثيم والحياء الدقيقة التي يمكن أن تؤذي‬
‫النسان‪..‬‬
‫ومن تلك الجراثيم العقديات المكورة الموجودة في الفم التي يمكن أن تسبب تنخر‬
‫وتسوس السنان والتهابات اللثة وما حول السنان ‪.‬‬
‫كذلك يكافح الهيل بكتيريا جلدية لها دور كبير في حدوث حب الشباب ‪ ..‬فتلك البكتيريا‬
‫تطلق أنزيما خاصا يؤثر في الحماض الشحمية الموجودة في الجلد‬
‫وبالتالي تؤدي إلى حدوث التهابات جلدية وحدوث حب الشباب‪ ..‬وهذا النوع من البكتيريا‬
‫حساس على غسولت الهيل ‪ ،‬ويمكن أن تتراجع الحالة وتخف الدمامل أو النتوءات‬
‫الجلدية إذا ما خضع النسان لغسولت يومية متعددة من الهيل‪.‬‬
‫كذلك وجد أن للهيل فوائد في مكافحة بعض الفطريات التي تسبب قشرة الرأس ‪ ،‬أو‬
‫نخالية الرأس ‪ ،‬ويمكن تخفيف قشرة الرأس باستخدام غسولت من الهيل لتنظيف‬
‫الرأس يوميا ‪ ،‬وقد وجد أن هناك بعض المواد في الهيل تساعد على دخول الدوية‬
‫والمراهم عبر الجلد وتسرع من تأثيرها ‪.‬‬
‫ويرى بعض خبراء العشاب أن الهيل قد ينافس الدوية المضادة لللتهاب لنه يقوم‬
‫بالمهمة من دون كسر التوازن الموجود بين الجراثيم المتعايشة مع جلد النسان‬
‫والجسم بشكل عام‪.‬‬

‫ومن فوائدة أنه يخفف آلم المعدة ‪ ،‬طارد للريح ‪ ،‬عطري ‪ ،‬مضاد للتشنج ‪ ،‬منبه هضمي‬
‫مدفئ ‪ ،‬وفي الهند للربو ـ التهاب القصبات ـ حصى الكلى ـ ضعف الشهية ـ الوهن ‪،‬‬
‫وفي الصين من اجل ـ سلس البول ـ علج البخر ـ للباه ‪.‬‬
‫أشارت بعض الدراسات الحديثة إلى أنه يمكن استخدام الهيل مع الشاي الخضر من‬
‫أجل الوقاية من الذبحات القلبية والسكتات الدماغية ‪ ،‬كما أن المركبات الموجودة في‬
‫الهيل والشاي الخضر يمكن أن تخفض نسبة الكوليسترول في الدم ‪ ،‬ويمكن أن يؤدي‬
‫الهيل إلى استرخاء في العضلت الملساء والتحريض العصبي في منطقة الحوض ‪،‬‬
‫وبالتالي يمكن اعتباره مقويا جنسيا لدى بعض الناس ‪.‬‬
‫لكن لوحظ أن تناول الهيل بكميات كبيرة يمكن أن يزيد من حموضة المعدة وحدوث‬
‫بعض التخريش في الغشية المخاطية ‪ ..‬لذلك يجب تناول الهيل باعتدال خاصة الهيل‬
‫الطازج لن تأثيره أقوى من المطبوخ وبالتالي فإن إمكانية تخريش جدار المعدة تكون‬
‫أعلى إذا كان طازجا ‪.‬‬

‫وينبغي النتباه إلى أن هناك أنواعا متعددة من الهيل والكثير منها غير ناضج ‪ ،‬لذلك‬
‫يجب التأكد من اكتمال نضج الهيل قبل تناوله‪ ،‬وإلى صلحيته الزمنية أيضا‬
‫يجب أن يحفظ الهيل في وعاء مظلم لنه حساس للنور ويمكن أن يفسد بالضوء‬
‫الساطع ‪..‬كما يجب وضع الهيل في علب من البروسلين أو المعدن الذي ل يصدأ‬
‫ويجب عدم وضعه في العلب البلستيكية بتاتا لنه يحتوي على بعض المركبات الكيميائية‬
‫التي تتفاعل مع البلستيك وتضر بالصحة‪.‬‬
‫ويجب إحكام إغلق الواني التي تحوي الهيل من أجل إبعاده عن الرطوبة‬
‫القثــــــــاء‬

‫القثاء نبات عشبي حولي زاحف زراعي أوراقه مفصصة وأزهاره صفراء صغيرة وثماره‬
‫طويلة تشبه إلى حد ما الخيار‪ .‬تعرف القثاء بعدة أسماء فيعرف في اللغة العربية‬
‫"ال ُ‬
‫عرء" وتعرف في بلد الشام باسم "المقتي والقتي"‪ ،‬ولذلك تعرف باسم‬
‫قشء ُ‬
‫القث‪.‬يعرف القثاء علميا ً باسم ‪ Cucumis sativus‬من الفصيلة القرعية‪.‬ولقد ورد ذكر‬
‫القثاء في القرآن الكريم في الية رقم "‪ "61‬في سورة البقرة‪ .‬كما ذكر في بعض‬
‫الحاديث منها ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يأكل الرطب بالقثاء‬
‫وروي عن عائشة رضي الله عنها قولها "سمنوني بكل شيء فلم أسمن‪ ،‬فسمنوني‬
‫بالقثاء والرطب فسمنت"‪.‬‬
‫وتغنى الشعراء العرب بوصفه من ذلك ما قاله الشاعر ابن المعتز‪:‬أنظر إليه أنابيبا ً‬
‫منضدة من الزمرد خضرا ً ما لها ورق إذا قلبت اسمه بانت ملحته وصار مقلوبه أني بكم‬
‫"أثق" وقال فيه الشاعر السري الرفاء‪ :‬وعقفاء مثل هلل السماء ولكنها لبست سندسا ً‬
‫عراقية لم يذب جسمها هزال ً ولم تجس فيما جسا زبرجدة حسنت منظر ًاو كافورة‬
‫بردت ملمسا على رأسها زهرة غضة كنجم الظلم إذا عسعس االجزء المستعمل من‬
‫القثاء هو الثمار محتويات القثاء الكيميائية‪ :‬تحتوي القثاء على فيتامينات )أ‪ ،‬ب‪ ،‬ج(‬
‫وكالسيوم وفسفور والحديد والكبريت ومنجنيز‪ .‬وهو قلوي مبرد‪.‬‬
‫ماذا قال الطب القديم عن القثاء‪:‬قال ابن البيطار في القثاء أنه أخف من الخيار‬
‫وأسرع هضما ً وهو يبرد ويرطب‪ ،‬والقثاء والخيار والقرع من أغذية المحرورين ويضر‬
‫المبرددين وينبغي ال يكثروا منه‪.‬وقال ابن جزلة "القثاء يسكن الحرارة والصفراء‬
‫ويوافق المثانة ويدر البول ويسكن العطش وشمه ينعش المغمى عليه من حرارته‬
‫وورقة مع العسل على الشرى البلغمي‪ ،‬وأكله ينفع من عضة الكلب"‪.‬‬
‫وقال ابن سينا‪" :‬القثاء الطفة النضيج ‪ ،‬فيه إدرار وتليين وينفع من أوجاع المذاكير‬
‫وهو موافق للمثانة"‪.‬‬
‫وقال الرازي "القثاء أخف من الخيار وأسرع نزول ً ول يسخن البدن"‪.‬أما ما قاله الطب‬
‫الحديث عن القثاء‪:‬وصف الطب الحديث خواص القثاء فقال إن خواصه مثل خواص‬
‫الخيار فهو مرطب منظف للدم مذيب للحماض البولية وأملحه مدر للبول‪ .‬وتستعمل‬
‫القثاء من الداخل لخفض درجة الحرارة وضد التسمم ولمغص المعاء وتهيجها‪ ،‬وضد‬
‫زيادة الصفراء ونزف الدم ولداء المفاصل والعصيات القولونية‪.‬‬
‫ويستعمل القثاء خارجيا ً ضد الحكة الشديدة والقوبا والعناية ببشرة الجلد‪.‬ويستعمل‬
‫القثاء لعلج النمش والكلف حيث يمزج عصير القثاء مع حليب طازج ويغسل به مكان‬
‫النمش والكلف‪.‬كما يستعمل للجلد الدهني وبالخص الوجه حيث يطبخ القثاء في ماء بل‬
‫ملح ويغسل به الوجه‪ .‬كما يستعمل القثاء لغضون الوجه وذلك بعمل شرائح من القثة‬
‫وتوضع على الوجه بضع دقائق يوميًا‪.‬هل هناك أضرار للقثاء؟ل توجد أضرار جانبية‬
‫للقثاء عدا أن أصحاب المعدة الضعيفة يتعبون عند تناول القثاء نيئة ‪،‬ولكن بامكانهم‬
‫استعمال القثاء كل ‪24‬ساعة مرة واحدة بعد أن يضيفوا لها ملحا بحريا )ملح بلدي(‪.‬‬

‫الخيار‪:‬‬
‫أثبت عدد من الدراسات والبحاث أن الخيار يحتوي على الملح المعدنية الهامة‬
‫واللزمة لبناء الجسم مثل الصوديوم‪ ،‬الكالسيوم‪ ،‬الفوسفور‪ ،‬المغنيسيوم‪ ،‬وأنه غني‬
‫بالفيتامين )أ( وبه نسبة قليلة من فيتامين )ب( وتتركز أكبر نسبة من هذه الفيتامينات‬
‫في القشرة لذلك ينصح بتناوله بقشره ‪.‬‬
‫ويرى علماء الطب الحديث أن الخيار يدر البول وينقي الدم ويسكن الصداع‪ ،‬ويفيد في‬
‫حالت التسمم والمغص وتهيج المعاء والنقرس والمفاصل‪ .‬كما يستخرج من بذرة‬
‫مشروبات تفيد السعال وحرقة البول وأمراض الصدر و اللتهابات‪ .‬والخيار المفروم مع‬
‫الحليب أو اللبن يسكن عطش الشخاص الذين يتبعون الحميات الغذائية‪ ،‬كما أنه يخفف‬
‫الضطربات العصبية‪ ،‬ويستعمل قشره لعمل كمادات فوق الجبهة لعلج الصداع‬
‫ويستعمل خارجيا ً لعلج حالت كثيرة منها‪ :‬القوباء‪ ،‬الجرب‪ ،‬الحكة الشديدة‪ ،‬خشونة‬
‫الجلد وانتفاخ الجفان‪ ،‬احتقان الوجه ‪ ،‬ويعتبر عصيره مغذيا ً ومنقيا ً لبشرة الوجه والجلد‬
‫بشكل عام‪ .‬ويمكن تناول كميات كبيرة منه أثناء التنظيم الغذائي فهو يمل المعدة ويبعد‬
‫الجوع بدون سعرات حرارية مرتفعة ‪ .‬وتحذر الدراسات من تناوله الطفال والمسنين‬
‫وكذلك المصابين بعسر الهضم وأمراض الكبد وضعف الجهاز الهضمي لصعوبة هضمه ‪.‬‬
‫ينصح الباحثون للحفاظ على جمال الجلد وصحته باللجوء إلى الطبيعة ومكوناتها‪ ..‬وفي‬
‫هذا الطار أثبتت الدراسات أن للخيار فوائد صحية وتجميلية إضافة إلى فوائده الغذائية‬
‫المتعددة‪.‬‬
‫وأوضح خبراء التجميل أن الخيار يحتوي على عدة عناصر مهمة لوظيفة الجلد منها‬
‫الكبريت الذي يحافظ على نضارة الجلد وطراوته‪ ،‬ومركبات كلوسايدس السكرية التي‬
‫تغذي عضلت الوجه مؤكدين أنه يتمتع بخصائص مرطبة ومطهرة وملطفة وملينة‪،‬‬
‫ويعتبر من المواد التي تناسب جميع أنواع البشرة‪.‬‬
‫واستعرض هؤلء في تقرير نشرته مجلة )وومنز وورلد( بعضا من الوصفات الطبيعية‬
‫التي يدخل فيها الخيار للتخلص من البقع الجلدية الناتجة عن الولدة أو التعرض‬
‫للشمس ومنها مسح الوجه ببرش خيارة ممزوجة مع الحليب بواسطة قطنة مرتين‬
‫يوميا لعدة أيام متتالية ويمكن غلي الخيار بالماء ومسح الوجه به ساخنا وباردا ً إذا كانت‬
‫بشرة الوجه من النوع الدهني‪.‬‬
‫أنا قناع الخيار فقد أثبت فعاليته في شد مساحات الجلد الواسعة من خلل مزج بذور‬
‫الخيار وكمية مماثلة من بذور الشمام المطحونة بالحليب خالي الدسم ثم وضع هذا‬
‫المزيج على الوجه لمدة نصف دقيقة إلى أن يجف ثم يتم نزعه بواسطة الماء العادي أو‬
‫ماء الورد وتستخدم نفس الطريقة السابقة للجلد الجاف مع استبدال الحليب بالكريمة‬
‫الطازجة‪.‬‬
‫وينصح بالخيار أيضا ً لمعالجة حب الشباب والرؤوس السوداء وذلك بأخذ القليل من‬
‫عصير الخيار وملعقة من الكريمة الطازجة وملعقة أخرى من ماء الورد أو ماء الزهر‬
‫وبياض بيضة واحدة مخفوقة كما يمكن استخدام عصير الخيار في المساء ليستمر‬
‫مفعوله طيلة الليل حيث يجعل الوجه أشقر اللون مع تكرار هذه العملية‪.‬‬
‫ومن المعروف أن أكل الخيار يسكن العطش ويبرد الجسم ويساد على تخفيف‬
‫الضطرابات العصبية فضل ً عن احتوائه على ألياف السيليلوز الغذائية التي تسهل عملية‬
‫الهضم وتطرد السموم وتنظف المعاء‪.‬‬
‫وبشكل عام فان الخيار يعتبر من الخضار التي يكثر تناولها الخيار الذي يعتبر من‬
‫الخضار الملطفة في الجواء الحارة والمنعشة للبشرة‪ ،‬والخيار كما هو معروف يمكن‬
‫أن يؤكل دون طبخ بقشره أو بدونه‪.‬‬

‫من فوائد الخيار العلجية تذكر الكتب المختصة بأنه يستخدم لمعالجة الضطرابات‬
‫الهضمية‪ ،‬ونظرا إلى أن الخيار يعتبر قاعديا لهذا فهو يعمل على تحقيق التوازن‬
‫الحامضي القاعدي في الجسم‪ ،‬كما أنه يستخدم لعلج الرمال والحصى البولية أو يعتبر‬
‫الخيار مدرا جيدا للبول ولهذا ينفع الشخاص المصابين بالضطرابات البولية والتهابات‬
‫المسالك البولية‪.‬‬
‫وتشير الدراسات إلى انه يحتوي على أنزيم اليريبسين الذي يساعد على هضم المواد‬
‫البروتينية‪ ،‬كما أنه غني بالعناصر المعدنية كالبوتاسيوم الذي يعد ضروريا لتنظيم ضغط‬
‫الدم الشرياني‪ ،‬ويعتبر الخيار من الخضار الغنية بفيتامين سي‪ ،‬ونظرا لحتواء قشره‬
‫على بعض المواد الغذائية لهذا ينصح بتناول الخيار بقشره من أجل الستفادة من كامل‬
‫خصائصه الغذائية والعلجية‪.‬‬
‫ويستعمل الخيار كمساعد على السترخاء من جهة ولتلطيف البشرة من جهة ثانية حيث‬
‫يمكن استخدام شرائح منه ووضعها فوق العينين وبشرة الوجه إذ يحافظ على نقاء‬
‫البشرة واستمرار حيويتها‪.‬‬
‫الزعفران‬

‫نبات بصلي من فصيلة السوسنيات‪ ،‬والجزء الفعال في الزعفران أعضاء التلقيح‬
‫سمات( وتنزع من الزهور المتفتحة‪ ،‬وتجفف في الظل ثم على شبكة رفيعة‬
‫وتسمى )ال ّ‬
‫أو دقيقة على نار هادئة‪ .‬وهذه المادة لونها أحمر برتقالي وذات رائحة نفاذة وطعم‬
‫مميز‪ ،‬وتحفظ في أوان محكمة لكي ل تفقد قيمتها كمادة ثمينة‪.‬‬
‫المواد الفعالة‪:‬‬
‫تحتوي أعضاء التلقيح )السمات( على زيت دهني طيار ذي رائحة عطرية ومواد ملونة‪.‬‬
‫الخصائص الطبية‪:‬‬
‫ـ زيت الزعفران مضاد لللم والتقلصات‪ ،‬ومزيل للم الطمث وآلم غشاء اللثة‪.‬‬
‫ـ مسكن ومقو للجهاز العصبي المركزي‪ ،‬كما أنه مفيد لحالت الضعف الجنسي‪.‬‬
‫ـ يستعمل الزعفران كتوابل في تجهيز الطعمة والمأكولت‪.‬‬

‫الزعفران يتمتع بخصائص وقائية مقاومة للسرطان‬
‫في أحدث دراسة نشرتها مجلة "الطب والبيولوجيا التجريبية" المتخصصة‪ ,‬أثبت باحثون‬
‫في المكسيك أن بالمكان استخدام الزعفران‪ ,‬وهو نوع من النباتات التي تضاف إلى‬
‫الطعام كأحد التوابل والبهارات لضفاء النكهة‪ ,‬كعامل واق من السرطان أو في‬
‫البرنامج العلجي المخصص لهذا المرض‪ .‬ووجد الباحثون بعد مراجعة مجموعة كبيرة من‬
‫الدراسات المخبرية والبحاث التي أجريت على الحيوانات‪ ,‬أن الزعفران ل يمنع فقط‬
‫تشكل أورام سرطانية جديدة‪ ،‬ولكنه قد يسبب تقلص وانكماش الورام الموجودة‪ ,‬كما‬
‫يزيد فعالية العلج الكيماوي ويشجع آثاره المضادة للسرطان‪.‬‬
‫وأوضح الباحثون أن الفوائد الصحية للزعفران قد ترجع بصورة جزئية إلى محتواه‬
‫العالي من المركبات التي تعرف بالكاروتينويد التي تشمل أيضا مادتي "ليكوبين"‬
‫و"بيتاكاروتين" كعوامل وقاية وعلج من السرطان‪.‬‬
‫وأشار الخبراء إلى أن زراعة الزعفران وحصاده عملية غاية في الصعوبة لذلك فإن‬
‫مصادره محدودة وغالية‪ ,‬منوهين إلى أن هذه الدراسة تضيف إثباتات جديدة على أن‬

‫بعض الطعمة والبهارات تحتوي على مركبات تملك خصائص واقية من السرطان‪ .‬فعلى‬
‫سبيل المثال‪ ,‬أظهرت الدراسات الحيوانية أن نبتة "روزماري" تقي من سرطان الثدي‪,‬‬
‫وأن الكركم يحمي من بعض أنواع الورام‪ .‬وتقترح الدراسات أن الكثار من تناول‬
‫الفواكه والخضراوات‪ ,‬وخاصة من العائلة البصلية‪ ,‬مثل الملفوف والبروكولي‬
‫والقرنبيط‪ ,‬قد يساعد في الوقاية من أمراض سرطانية معينة‪.‬‬

‫ويستخرج الزعفران من زهرة صغيرة يوجد في قلبها خيوط الزعفران ويتم استخراجها‬
‫بدقة متناهية وبأيدي أشخاص ذو خبرة وفن في التقاطها وتجميعها وزراعة الزعفران‬
‫من النباتات المكلفة في زراعته ماديا وفنيا وتقنيا لذا اصبح سعره باهظ الثمن‬
‫وخصوصا النواع الفاخرة منه والتي يتم زراعتها في إيران حيث أن الحصول على ‪500‬‬
‫غرام منه يتطلب زراعة ما ل يق عن ‪ 70.000‬زهرة يجب أن تكون جميعها صحيحة‬
‫وصالحة ‪ ،‬كما أن الزعفران الطازج حيت يتم تجفيفه يفقد الكثير من وزنه فالخمسة‬
‫وعشرون كيلو غرام منه يصبح بعد التجفيف حوالي خمسة كيلو غرامات فقط‪.‬‬
‫فائدة الزعفران‬
‫الطب الحديث ل يعترف بأن الزعفران منشطا جنسيا وأن ما كان يعتقد قديما هو غير‬
‫صحيح يعتبر الزعفران مضاد للتشنج يدخل السرور على قلب من يشربه‪ ،‬منبه‬
‫للمعدة‪،‬شديد المفعول للمعاء والعصاب ‪ ،‬منشط مدر للطمث ‪ ،‬و الزعفران يدخل في‬
‫بعض الدوية المستخدمة لتنشيط القلب وبعض أنواع الكحل المساعد في إزالة الغشاوة‬
‫من العين‪.‬‬

‫استخدم الزعفران منذ القدم في علج كثير من المراض مثل النزلت المعوية ‪ ،‬وكمهدأ‬
‫لضطرابات المعدة ولعلج السعال الديكي ونزلت البرد والتخفيف من غازات المعدة‬
‫وكذلك في العلجات الدينية ككتابة الوردة واليات القرآنية بمداد من الزعفران وماء‬
‫الورد جلبا للنفع والشفاء بإذن الله ‪.‬‬

‫يدخل الزعفران في صناعة الدوية الحديثة كتلك المستعملة لطرد الديدان المعوية‬
‫والدوية المهدئة للحالت العصبية والنفسية والدوية المستعملة لتنشيط الفراز البولي‬
‫وكثير من الدوية الخرى ‪.‬‬
‫يتم غش الزعفران بسبب ارتفاع ثمنه بخلطه بأعشاب مشابهة له لزيادة الوزن مثل‬
‫العصفر المشابه له اللون وفي سرعة الذوبان بالماء ويباع على أنه زعفران صحيح‪.‬‬
‫تؤكد البحاث بأن كثرة أكل الزعفران تصدع الرأس وتنوم الحواس لذا ينصح بعدم‬
‫الكثار منه للحصول على غرام واحد من الزعفران الصلي يلزم لذلك مائة زهرة‬
‫وللحصول على نصف كيلو من نفس الصنف يحتاج ‪ 225‬ألف زهرة من زهور الزعفران‬
‫لذا كان سعره باهظا ‪.‬‬

‫أجود أنواع الزعفران ذو الشعر الحمر الذي ليش في أطراف شعره صفرة وأفضله‬
‫الطري الحسن اللون الذكي الرائحة الغليظ الشعر الذي يوجد في أطرافه سبه بياض‪.‬‬
‫أثبتت التحاليل الكيميائية أن الزعفران يحتوي على مادة تسمى ) لروسين ) طعمها حلو‬
‫وهذه المادة مقوية للعصاب ومنشطة ومنبهة وتساعد على إدرار الطمث عن المرأة‪.‬‬
‫غلي جرام واحد من الزعفران في لتر من الماء والشرب منه بعد تبريده يعتبر شربا‬

‫للبرد ومنبه للعصاب‪.‬‬

‫يقول ابن سيناء ‪:‬‬
‫زعفران‪ :‬الماهية‪ :‬معروف مشهور‪.‬‬
‫الختيار‪ :‬جيده الطري السن اللون الذكي الرائحة على شعره قليل بياض غير كثير‬
‫ممتلىء الطبع‪ :‬حار يابس أما حرارته في الثانية وأما يبوسته ففي الولى‪.‬‬
‫الفعال والخواص‪ :‬قابض محلل منضج لما فيه من قبض مغر وحرارته معتدلة مفتح قال‬
‫جالينوس‪ :‬وحرارته أقوى من قبضه ودهنه مسخن‪.‬‬
‫قال الخوزي‪ :‬إنه ل يغّير خلطا ً البتة بل يحفظها على اليبوسة ويصلح العفونة ويقوي‬
‫الحشاء‪.‬‬
‫الزينة‪ :‬يحسن اللون شربه‪.‬‬
‫الورام والبثور‪ :‬محلل للورام ويطلى به الحمرة‪.‬‬
‫أعضاء الرأس‪ :‬مصدع يضر الرأس ويشرب بالميبختج للخمار وهو منوم مظلم للحواس‬
‫إذا سقي في الشراب أسكر حتى يرغن وينفع من الورم الحار في الذن‪.‬‬
‫أعضاء العين‪ :‬يجلو البصر ويمنع النوازل إليه وينفع من الغشاوة ويكتحل به للزرقة‬
‫المكتسبة من المراض‪.‬‬
‫أعضاء الصدر‪ :‬مقو للقلب مفرح يشمه المبرسم وصاحب الشوصة للتنويم وخصوصا ً‬
‫دهنه ويسهل النفس ويقوي آلت النفس‪.‬‬
‫ث يسقط الشهوة بمضادته الحموضة التي في المعدة وبها الشهوة‬
‫أعضاء الغذاء‪ :‬هو مغ ّ‬
‫ولكنه يقوي المعدة والكبد لما فيه من الحرارة والدبغ والقبض وقال قوم‪ :‬إن الزعفران‬
‫جيد للطحال‪.‬‬
‫السموم‪ :‬قيل أن ثلثة مثاقيل منه تقتل بالتفريح‪.‬‬
‫البدال‪ :‬بدله مثل وزنه قسط وربع وزنه قشور السليخة‬
‫الشعيــــــر‬
‫نبات عشبي حولي من الفصيلة النجيلية‪ ،‬وتزرع منه أنواع كثيرة منها الشعير الجرد أو‬
‫السلت وهو يشبه القمح‪ .‬ويعتبر الشعير أقدم مادة استعملها النسان في غذائه‪ ،‬وقد‬
‫جاء ذكر الشعير ضمن الحبوب في القرآن‪.‬‬
‫المواد الفعالة في الشعير ‪:‬‬
‫نشا‪ ،‬وبروتين‪ ،‬وأملح معدنية منها الحديد والفوسفور والكالسيوم والبوتاسيوم‪.‬‬

‫الخصائص الطبية‪:‬‬
‫ـ الشعير ملين ومقو للعصاب ومنشط للكبد‪.‬‬
‫ـ ماء الشعير معروف لعلج السعال وتخفيض درجة الحرارة‪.‬‬
‫ـ يستعمل مغلي نخالة الشعير في غسل الجروح المتقيحة‪.‬‬

‫ـ يستعمل الهوردنين المستخرج من الشعير حقنا ً تحت الجلد أو شرابا ً لعلج السهال‬
‫والدوسنتاريا والتهاب المعاء‪.‬‬
‫هبهوبه‬
‫‪AM 04:51 ,11-07-2005‬‬
‫الفلفل " الفليفله "‬

‫الفلفل ذلك النبات الذي قد يندهش البعض اخوتي منه حين يعلم أن لهذا النبات الحريق‬

‫الـلسع اللسان والنوع البارد منه من أطيب وألطف مايكون للجسم من الداخل ‪..‬‬
‫والذي يعتبر من أفضل منشطات ومكسبات الحيوية بصفة عامة ‪ ،‬فعند السيويين هم‬
‫أول من عرف زراعة هذا النبات وأدرك بعض فوائده كمساعده للهضم‪..‬ولم يعرفه‬
‫الوروبيون إل بعد قيام كولومبس برحلته الشهيرة الى العالم الجديد وأطلق عليه‬
‫الغريق إسم ‪ capsicum‬وهو السم العلمي الحالي له ومعناه ‪ ....to bite‬أي ليلسع او يعض‬
‫‪ .‬ويعتبر أجود أنواع هذا الفلفل الحمر الحار هو الذي يزرع في )زنزبار بتنزانيا في‬
‫ولية لويزيانا المريكية ‪.‬‬

‫والفلفل نوعان معروفان لدينا كما نعلم النوع الذي يأخذ الشكل الدائري نوعا ما وهو‬
‫الذي يكون غير لسع المذاق والنوع الحريق والفلفل البارد قد يكون أبطاء في الهضم‬
‫من الفلفل الحار وبالتأكيد فقد تم عمل دراسة تم التوصل فيها الى الفوائد للفلفل‬
‫وهي الفيلفلة تحتوي على فوائد جمة تنعكس بشكل أساسي على جهازي الدورة‬
‫الدموية والهضم‪ .‬إذا أنها تنظم ضغط الدم وتقوي نبضات القلب‪ ،‬وتخفض الكوليسترول‬
‫وتنظف جهاز الدورة الدموية وتعالج القرحة‪ ،‬وتوقف النزف‪ ،‬وتسرع من شفاء الجروح‪،‬‬
‫وترميم النسجة التالفة‪ ،‬وتخفف من الحتقان‪ ،‬وتساعد على الهضم‪ ،‬كما أنها تخفف‬
‫من آلم التهاب المفاصل والروماتيزم وتمنع انتشار الوبئة‪.‬‬

‫وتعمل الفليفلة على تنشيط جميع أجهزة الجسم وخلياه‪ ،‬كما أنها تستخدم في كافة‬
‫أنحاء العالم كمنشط وقابض ومضاد للتشنج‪ ،‬ومنعش للدورة الدموية ومضاد للكآبة‪،‬‬
‫فضل عن أنها مضادة للبكتيريا وإذا استخدمت على شكل توابل‪ ،‬فإنها تساعد على‬
‫الهضم وتخفف من الرباكات المعوية عن طريق تنشيط المعدة كي تنتج مزيدا من‬
‫الفرازات المخاطية‪.‬‬

‫ففي الصين تستخدم الفليفلة الحارة كفاتح للشهية ولتعزيز إفرازات اللعاب التي‬
‫تساعد على الهضم‪ .‬وأما في جهاز الدورة الدموية فإنها الفليفلة تساعد الشرايين‬
‫والوردة والوعية الشعرية على استعادة مرونتها عن طريق تغذية الخليا تخفيض‬
‫الكوليسترول‬

‫فقد جرت الملحظة قدرة الفليفلة على تخفيض الكوليسترول للمرة الولى أثناء تجربة‬
‫روتينية في معهد أبحاث تقنيات الغذاء المركزي‪ ،‬في ميسوري‪ ،‬عندما أضاف العلماء‬
‫الفليفلة إلى أغذية تحوي كمية كبيرة من الكولسترول جرى إطعامها للحيوانات‪ ،‬ولحظ‬
‫العلماء أن الكوليسترول لم يرتفع كما كان متوقعًا‪ ،‬بل على العكس عمل الجسم على‬
‫طرحه أو قامت الفليفلة بمنع الجسم من امتصاص الكوليسترول وأظهرت دراسات‬
‫أخرى أن الغذية لعبت دورا مكمل في قدرة الفليفلة على مساعدة الجسم في التخلص‬
‫من الكوليسترول الزائد‪ .‬وفي الواقع فإن الفليفلة لم تكن قادرة على التأثير على‬
‫امتصاص الجسم للكوليسترول عندما احتوى الغذاء على كمية بسيطة من البروتين‪ .‬وأما‬
‫عندما كانت كمية البروتين الموجود في الغذاءكافية فقد تمكنت الفليفلة من منع‬

‫الجسم من امتصاص الكوليسترول بشكل كبير‪ .‬وبالضافة إلى منع تشكيل‬
‫الكوليسترول‪ ،‬فإن الفليفلة تعمل على تمييع " سيولة " الدم ومنع حدوث الجلطات‪،‬‬
‫كما أنها تنشط الجهاز الذي يحل اللياف‪ ،‬بالتالي فإنها تعمل على منع تشكل الجلطات‬
‫وتحلل المتشكل منها‪ ،‬وذلك طبقا للدراسة التي أجريت في مستشفى سيربداج في‬
‫تايلند‪.‬‬

‫ويشير العلماء إلى أن نشاط الجهاز الذي يحلل اللياف يستمر لمدة ‪ 30‬دقيقة بعد‬
‫تناول الفليفلة‪ ,‬ويساعد تناول كمية من الفليفلة يوميا ً على بقاء تحليل اللياف فعل‬
‫لمدة أطول‪ ،‬ولذلك فإن سكان تيوجويانا وأفريقيا وكوريا والهند ل يعانون من أمراض‬
‫تجلط الدم بعكس سكان القوقاز الذين ل يتناولون الفليفلة في وجباتهم اليومية‪.‬‬

‫وتساعد الفيلفة على تنشيط حركة الدم أكثر من أي نبات آخر‪ ..‬ولذلك فقد وصفت‬
‫بأنها أحد أفضل النباتات الملئمة للزمات‪ ،‬وكونها ترفع من كفاءة عمل جهاز الدورة‬
‫الدموية فإن الفليفلة الحمراء تعزز طاقة الجسم وتخفف من آثار الجهاد الذي يتعرض‬
‫له النسان‪ ،‬وكشفت التجارب التي أجريت في جامعة دوسلدروف عن أن الفليفلة تزيد‬
‫من قدرة المريض على التركيز‪ ،‬وتبين أن آثارها المضادة للرهاق والمنشطة للجسم‬
‫تحدث بشكل مؤقت وبدون أية أضرار‪.‬‬

‫قيمتها الغذائية تحتوي الفليفلة على العديد من المواد الغذائية الضرورية لصحة جهاز‬
‫الدورة الدموية بما في ذلك فيتامين سي والملح المعدنية كما أنها تتضمن كميات‬
‫كبيرة من فيتامين "أ" الذي يساعد على الشفاء من القرحة المعدية‪ ،‬وكلما اشتد‬
‫احمرار الفليفلة زادت كمية فيتامين "أ" فيها وأحد أنواع الفليفلة ويدعى بابريكا يتميز‬
‫بأنه يحمل أكبر كمية من فيتامين سي بين جميع النواع الخرى وبما أن الفليفلة‬
‫تحتوي على كمية كبيرة من الملح المعدنية كالكبريت والحديد والكالسيوم والمغنزيوم‬
‫إضافة إلى الفوسفور فإنها تعتبر علجا ً ناجعا ً ضد مرض السكر والنفخة والتهاب‬
‫المفاصل والبنكرياس‪ ,‬ومن الميزات الفريدة لها قدرتها على العمل كمنشط‪ /‬إذا أنها‬
‫تعزز التأثيرات المفيدة للعشاب الخرى عن طريق ضمان التوزيع السريع والكامل‬
‫للعناصر الفعالة في العشاب للمراكز الرئيسية في الجسم‪ ،‬كالجهزة المسؤولة عن‬
‫عمليات الستقلب‪ ،‬ونقل المعلومات‪ ،‬والتنفس الخلوي والنشاط الهرموني النووي‪.‬‬

‫استخدامات‪ :‬وبما أن كمية قليلة من الفليفلة يمكن أن تزيد من فعالية معظم العشاب‬
‫الخرى‪ ،‬فقد تم استخدامها في معظم الخلطات العشبية لزيادة فعاليتها‪ ،‬فعند إضافتها‬
‫للثوم‪ ،‬مث ُ‬
‫ل‪ ،‬فإنها تزيد من فعاليته كمضاد حيوي‪ ،‬كما أنها تقوي من تأثيره ليصبح شبيها‬
‫بالبنسلين ومن المعروف أن الثوم والفليفلة معا يعملن على تخفيض ضغط الدم‬
‫بسرعة وبشكل آمن‪ .‬وتستخدم الفليفلة لتخفيف اللم ولعلج المشكلت التنفسية‬
‫وأمراض النساء وعلج أمراض القلب إضافة إلى علج الغدة الدرقية‪ .‬وعند إضافة‬
‫القليل من الخل إلى الفليفلة فإنها تصبح مفيدة لتنظيف قصبات النسان ‪.‬‬

‫من اوائل الكتاابات التي ذكرت فوائد الشطة في التاريخ الطبي حيث ذكر ان الطبيب ))‬
‫صموئيل ثومبسن (( قد استخدم الشطة بنجاح في علج بعض مرضاه ‪ ..‬وكان ذلك في‬
‫أوائل القرن الثامن عشر كما جاء في كتاب الطب الطبيعي ملخص لفوائد الشطة‬
‫الصحية ذكره احدى الطباء بقوله ان الشطة تزيد من قوة سائر العضاء وتساعد على‬
‫الهضم ‪ ،‬كما انها تنشط كل العضاء المفرزة )الغدد( وفى حالة الحاجة الى منشط ‪،‬‬
‫فليس هناك أفضل من الشطة فهى منشط امن تماما ً ‪،‬يجب ان يكون دائما محل‬
‫الختيار الول ‪.‬‬

‫كما توصف الشطة في حالت السخونة الخفيفة ‪ ،‬وفي المراض المنهكة ‪..‬والشطة‬

‫لتؤدي الى أي نوع من التسمم ول الى أي تفاعلت ضارة‪ .‬كما انها تفيد للغاية في‬
‫حالت السهال او الدوسنتاريا المصحوبة بخروج دم او مخاط مع البراز ورائحة كريهة‬
‫للفم ‪.‬‬

‫الشطة كمنشط للهضم ‪:‬‬
‫وجد ان الفلفل الحمر الحار ) الشطة ( ينشط خروج اللعاب والعصارات المعدية‬
‫الهاضمة‪ .‬ومن المعروف ان اللعاب يحتوي على انزيمات تساعد في هضم‬
‫الكربوهيدرات ‪ ،‬بينما تحتوي الفرازات المعدية على حامض وانزيمات اخرى تقوم‬
‫بهضم مختلف عناصرالطعام ‪.‬‬

‫لتخف من الشطة ‪:‬‬
‫وفي احدى الدراسات اخوتي التي نشرت نتائجها في صحيفة الجمعية الطبية المريكية‬
‫قام الباحثون بواسطة كاميرات فيديو خاصة بتصوير بطانة المعدة بعد تناول وجبة‬
‫طعام غير حريفة ‪ ،‬وبعد تناول وجبة الطعام غنية بالشطة ‪ ،‬فاتضح أن استجابة المعدة‬
‫للنوعين من المأكولت لم تختلف وصرح الباحثون بأن تناول الفراد الصحاء لوجبات‬
‫طعام حريقة مثل مخلوط بالشطة ليؤدي الى أية أضرار ببطانة المعدة أو أمعاء وبناء‬
‫على ذلك ‪ ،‬فإن إضافة الشطة للطعام أو أكل الفلفل الحمر الحار لضرر منه على‬
‫سلمة المعدة أو المعاء ‪ ،‬على عكس مايعتقد البعض ‪ ،‬ولكن يجب ملحظة أن الشطة‬
‫تكون مؤثرة أو منشطة حتي لو أخذت بكمية قليلة أى أنه لداعى لـلفراط في تناولها ‪.‬‬

‫الشطة ‪ ..‬والسهال ‪:‬‬
‫وجد أن الشطة لها مفعول مضاد للبكتيريا مما يجعلهما تساعد على الشفاء من‬
‫السهال الناتج عن عدوى المعاء كأغلب حالت السهال الصيفى ) لتعطى الشطة‬
‫لـلطفال ممن هم أقل من سنتين ‪ ،‬وبالنسبة لـلطفال الكبر سنا ً فتعطى بكمية‬
‫بسيطة تزيد تدريجيا ً عند الضرورة (‬

‫للذين يشكون من اللم المزمنة ‪:‬‬
‫كان من الشائع في العصور القديمة تسكين اللم ) كألم المفاصل ( بدعك الجلد فوق‬
‫موضع اللم بالشطة ‪ ...‬وهذا مانسميه طبيا ً بالدواء اُلملهب )‪ ....(counterirritant‬بمعنى‬
‫أن فكرة هذا العلج تعتمد على إحداث ألم سطحى خفيف ُيلهى المريض عما يحس به‬
‫من ألم شديد عميق ‪...‬وهذه هى نفس فكرة المراهم المسكنة لـللم الروماتيزمية لكن‬
‫الدراسات الحديثة أثبتت أن للشطة مفعول ً حقيقيا ً مخففا ً لـللم وخاصة لبعض انواع‬
‫اللم المزمنة ‪ ..‬وهذا يرجع الى وجود مادة كيميائية تم استخلصها من ثمار الفلفل‬
‫الحمر وهى مادة ‪:‬‬
‫كابسيسين ) ‪ ..... (capsaicin‬فقد اتضح أن هذه المادة كيميائية بالعصاب الطرفية ‪..‬‬
‫والتى تقوم بلرسال الشارات لـلحساس باللم الى المخ‪ .‬وبناء على ذلك ‪ ،‬ينصح‬
‫الذين يشكون من اللم المزمنة ‪ ،‬كآلم المفاصل‪ ،‬بدعك الجلد بكمية من الشطة‬
‫لتسكين اللم ‪ .‬وهذا مع العلم بوجود مراهم جاهزة لـلستعمال تعتمد فى مفعولها‬
‫المسكن لـألم على هذه المادة الموجودة بالشطة ‪ ...‬وهده مثل كريم زوستريكس )‬
‫‪ ، (zostrix‬وكريم اكسين )‪ (axsain‬وهى متوافرة بصيدليات الدول الغربية ‪...‬‬

‫الشطة لعلج المراض الجلدية )مرض القوباء (‪:‬‬

‫مرض القوباء مرض فيروسي يصيب العصاب السطحية الممتدة بمنطقة الصدر ‪،‬‬
‫وتظهر الصابة فى صورة حويصلت بها قاعدة حمراء ‪ ،‬ويصاحبها حرقان وألم شديد‬
‫وهذا المرض يزول تلقائيا ً بعد مضى حوالى ثلثة أسابيع منذ بدء الصابة‪ ..‬ولكنه فى‬
‫بعض الحالت ‪ ،‬خاصة ضعاف البدن ‪ ،‬ولسباب غير واضحة تماما ً ‪ ،‬يستمر اللم بعد زوال‬
‫الصابة أى يأخذ شكل ً مزمنًا‪ ..‬وهذه الحالة هى مايطلق عليها الطباء تسمية)‪post-‬‬
‫‪ .... (herpetic neuralgia‬وقد وجد أن مرهم )‪ (zostrix‬والذى سبقت الشارة إليه والذى‬
‫يعتمد مفعوله على مادة الشطة بعد أفضل علج لهذا اللم المزمن ‪.‬‬

‫الشطة ‪ ....‬تحل مشكلة قدم مريض السكر ‪:‬‬
‫من أبرز مضاعفات مرض السكر واكثرهاشيوعا مايسمى ) ‪ (burning foot syndrome‬أو ما‬
‫يمكن أن نصفه باسم ‪ :‬حرقان القدم‪ ..‬حيث يشكو مريض السكر من ألم بالقدم يتركز‬
‫حول العركوب ) الرسغ ( ويظهر في صور مختلفة مثل ‪ :‬حرقان أو وخز او شكشكة‪...‬‬
‫ويصفه المريض أحيانا ً بقوله ‪ :‬كأنى أمشي على حصى ‪ .‬وتعتبر هذه الشكوى الناتجة‬
‫عن إلتهاب العصاب الطرفية من المتاعب التى ليجدى معها عادة العلج بالعقاقير‬
‫التقليدية ‪.‬‬

‫وقد وجد من خلل الدراسات أن مادة كابسيسين ‪ -‬المادة الفعالة فى الشطة لها‬
‫القدرة كذلك على تخفيف هذا اللم أو الحرقان فى عدد كبير من مرضى السكر بعد‬
‫استمرار العلج لنحو أربعة أسابيع ولستخدام الشطة فى علج هذه الحالة ‪ ،‬إماأن يلجأ‬
‫المريض هنا لدهان القدم المؤلمة بأحد المرهمين السابقين ‪ ...‬ويعتبر مرهم )‪(axsain‬‬
‫هو أفضلها لعلج هذه الحالة‪ ...‬وإما يعتمد مباشرة على الشطة‪ ..‬ولذلك على النحو‬
‫التالى ‪ :‬يضاف ‪ 2/1 - 4/1‬ملعقة صغيرة من الشطة الى فنجان زيت نباتي دافء ) مثل‬
‫زيت الكافور أو زيت الزيتون( ويدلك الموضع المؤلم بهذا الخليط كما يصلح هذا العلج‬
‫لستعمال الشطة كمسكن لـللم المزمنة بصفة عامة مثل آلم المفاصل الروماتيزمية‪.‬‬

‫لن أخفى عليكم فقد شككت فى هذه الطريقة ولكن قد قمت في تجربتها على احد‬
‫أفراد السره ولكن الحذر هنا مطلوب والذي اقصده هو عدم وجود أي جرح في قدم‬
‫المريض الذي سوف تجرى عليه تلك الطريق لننا كما نعلم قدم مريض السكر اكثر‬
‫حساسية من قدم اي مريض وعلى الرغم انني اطلعت على بعض الكتب قد تنصح في‬
‫علج الجروح النازفة برش كمية من الشطة ال انني أشكك في تلك الطريقة على‬
‫الرغم من انها قد صدرة من قبل أطباء متخصصين في مجالهم ولكن فيها نوعا من‬
‫الخطورة على صحةالمريض من رأي الخاص ولذا لم اطرحها هنا‬

‫للذين يشكون من الصداع ‪:‬‬
‫وقد ثتب كذلك أن مادة الكابسيسين لها مفعول مقاوم للصداع والذى يتميز بحدوث‬
‫نوبات من اللم الشديد بأحد جانبى الرأس فمن خلل احدى الدراسات قام المرضى‬
‫بدهان أحد مستحضرات هذه المادة داخل تجويف فتحتى النف وعلى النف من‬
‫الخارج ‪ ...‬وبعد مرور خمسة أيام من النتاظم على هذا العلج ‪ ،‬استجاب أغلبهم للعلج‬
‫وزال عنهم الصداع‪ .‬ومن العراض الجانبية لهذا العلج حدوث رشح وحرقان مؤقت‬
‫بالنف يزول خلل فترة قصيرة ‪.‬‬

‫كيف تتناول الشطة ؟‬
‫من البديهى اخوت أن تناول الشطة يكون بإضافتها الى المأكولت أو الى الحساء ‪...‬‬
‫لكم من الممكن كذلك تناول منقوع ) شاى ( الشطة سواء لمساعدة الهضم أو لتنشيط‬
‫الجسم ‪ ..‬ومن المعتقد أن تناول هذا المنقوع يحافظ على صحة القلب ويحميه من‬
‫المراض ويحضر منقوع الشطة بإضافة ‪ 2/1-4/1‬ملعقة صغيرة من الشطة الى فنجان‬

‫ماء مغلى ويترك لبضع دقائق لتنقع الشطة وليكون ملئما ً للشرب ‪ ،‬ويشرب مثل هذا‬
‫الفنجان بعد وجبة الطعام ‪.‬‬

‫وصفات مختلفة من الشطة ‪:‬‬
‫* المكونات ‪:‬‬
‫ ‪ 2‬ملعقة غيرة من الشطة‬‫ ‪ 1 2/1‬ملعقة صغيرة من ملح الطعام‬‫ فنجان ماء مغلى‬‫‪ -‬فنجان من خل التفاح ) أو الخل البيض(‬

‫الطريقة والستعمال ‪:‬‬
‫تطحن الشطة مع الملح لعمل عجينة ‪ ..‬ثم توضع العجينة في إناء أو زجاجة للحفظ‬
‫ويصب عليها الماء المغلى ) او منقوع بابونج مركز ( ثم يترك الناء للحصول على‬
‫منقوع بارد ‪ ...‬وبعد ذلك يضاف الخل الى الناء يؤخذ من هذا المستحضر من ملعقة‬
‫صغيرة الى ملعقة كبيرة كل نصف ساعة خلل نزلت البرد ‪ .‬وفى حالة تحمل المذاق‬
‫الـلذع للمستحضر يمكن تخفيفه بمزيد من الماء دهان لتدليك الجسم ‪.‬‬

‫ولـلنتعاش والحيوية ‪ :‬يساعد تدليك الجلد بالشطة على زيادة ورود الدم وتنشيط‬
‫الدورة الدموية السطحية مما يشعر المدلك بالنشاط ويكسب الجلد نضارة وحيوية ‪.‬‬

‫ويستخدم في تحضير هذا الدهان المكونات التالية ‪:‬‬
‫ كمية مناسة من الشطة ‪.‬‬‫ خل تفاح ) او خل ابيض أو كحول نقى (‪...‬‬‫ ماء ورد ) أو ماء مقطر (‪ ..‬للتخفيف ‪.‬‬‫ويكون من الفضل استخدام هذا الدهان دافئا ً ولذلك يفضل تدفئة الخل المستخدم‬

‫لتسكين ألم السنان ‪:‬‬
‫ينصح بوضع كمية قليلة من الشطة بمكان الضرس المؤلم‪.‬‬
‫للذين يشكون من برودة القدم ‪:‬‬
‫خلل فترات الشتاء الباردة يمكن التغلب على مشكلة برودة القدمين بوضع كمية من‬
‫الشطة داخل الحذاء ) أو الجورب ( ‪.‬‬

‫لعلج التهاب الحلق أو اللوزتين ‪:‬‬

‫تستخدم الشطة كشراب ) بالطريقة السابقة ( أو تستخدم فى عمل غرغرة للفم‬
‫ولتحضير الغرغرة ‪ ،‬يضاف حوالى ‪ 1/8‬ملعقة صغيرة من الشطة لحوالى ‪ 1/2‬لتر ماء‬
‫مغلى وللتغلب على طعم الشطة الـلذع اذا ما أخذت في صورة شراب ‪ ،‬يمكن تناولها‬
‫بطريقة اخرى وذلك بوضع كمية قليلة من الشطة داخل قطعة جبن وتؤخذ كأنها‬
‫حبوب ‪.‬‬
‫الشوفان‬
‫طعام مفضل للطفال والمرضى وكبار السن‬
‫الشوفان‪ ..‬يخفض الكوليسترول ويضاد الجهاد ويجلب النوم‬
‫الشوفان نبات عشبي حولي يشبه الحنطة والشعير في الشكل وهو ينبت عادة بينهما‬
‫وبذوره متوسطة بين حب الحنطة والشعير ويعرف عادة بالّزوان والعامة عادة تقول‬
‫الزوان والزيوان‪ .‬لم يرد اسم الشوفان في المعاجم العربية القديمة ول في المفردات‬
‫هر ُ‬
‫طمان وهي كلمة فارسية وخافور‬
‫وقد عرف في الماضي بأسماء مختلفة مثل ُ‬
‫وقرطمان والنوع الذي يزرع يسمى خرطان زراعي أو خرطان معرف‪.‬‬

‫وكلمة شوفان جديدة اطلق في القرن الماضي على هذا النبات‪.‬يعرف الشوفان علميا ً‬
‫باسم ‪ Avena Sativa‬من الفصيلة النجيلية ‪.GRAMINEAE‬‬

‫الموطن الصلي للشوفان هو شمال أوروبا ويزرع حاليا ً في جميع أنحاء العالم ويزرع‬
‫كمحصول غذائي وطبي ويحصد الشوفان عادة في نهاية الصيف‪.‬‬

‫الجزء المستخدم من نبات الشوفان‪ :‬البذور )‪ (seeds‬والسيقان الجافة )‪.(Straw‬‬

‫المحتويات الكيميائية للشوفان‪:‬يحتوي الشوفان على قلويدات )‪ (ALKaloids‬وسيترولز )‬
‫‪ (Sterols‬وفلفونيدات )‪ (Flavonoids‬وحمض السليسيك )‪ (Silicic acid‬ونشا )‪ (starch‬وبروتين‬
‫)‪ (Proteins‬والذي يشمل الجلوتين )‪ (Gluten‬وفيتامينات وبالخص مجموعة فيتامين ب‬
‫ومعادن مثل البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفور والحديد والصوديم‬
‫وهيدرات الكربون كما يحتوي على دهن وهرمون قريب من الجريبين )الهرمون‬
‫المبيضي( وعلى الكاروتين بالضافة الى فيتامين ب ب )‪(PP‬وفيتامين د‪.‬تتفاوت‬
‫المحتويات الكيميائية بين أنواع الشوفان العادي والتركي والحمر والقصير والنبوي‬
‫لكن المواد الساسية والجوهرية توجد في جميع النواع‪.‬‬

‫الشوفان في الطب القديم‪:‬في الطب النجليزي قال العالم ‪ Nicholas Gulpeper‬عام‬
‫‪1652‬م ان لبخة تحضر من عجينة بذور الشوفان مع الزيت تفيد في علج الحكة ومرض‬
‫الجذام‪ .‬وقبل ذلك في عام ‪1597‬م قال العالم ‪ John Genand‬ان لبخات من سيقان‬
‫وأوراق الشوفان جيدة للمراض الجلدية وربما للروماتزم‪.‬‬

‫وكان الوروبيون يستخدمون سيقان وأوراق الشوفان في حماماتهم كعلج للروماتزم‬
‫ولمشاكل المثانة والكلى‪ .‬وقد استعمل الشوفان في الطب القديم كعلج لمراض‬
‫الصدر وبالخص أمراض الرئة والسعال المزمن وكان يستعمل كلصقات مفيدة لمرض‬
‫النقرس والبثور‪.‬‬

‫أما الشوفان في الطب الحديث فقد أثبتت الدراسات العلمية تأثير بذور وسيقان‬
‫وأوراق الشوفان على بعض المراض وأثبتت جدواها كعلج وقامت مصانع كبيرة لصناعة‬
‫مستحضرات متعددة من الشوفان ومشتقاته‪ ،‬فقد قامت دراسة اكلينيكية أثبتت أن‬
‫اللياف النباتية الذائبة مثل الموجودة في الشوفان بمعدل ‪40‬جراما ً في اليوم خفضت‬
‫كوليسترول الدم خلل اسبوعين الى ثلثة أسابيع كما نشرت دراسات في مجلت علمية‬
‫محترمة أوضحت ان ‪3‬جرام من اللياف الذائبة اذا أخذت يوميا ً خفضت الكولسترول‬
‫بنسبة ‪ %5‬وفي عام ‪1997‬سمحت منظمة الغذية والدوية المريكية )‪ (FDA‬شركة‬
‫‪ Quaker oats‬ومصانع أخرى لضافة هذا الدعاء على منتجاتهم الغذائية من الشوفان‪..‬‬
‫وفي دراسة أخرى أثبتوا من خللها أن الشوفان يخفض مستوى حمض اليوريك في‬
‫الدم‪.‬وفي دراسة عملت على رياضي في أستراليا والذي وضع على غذاء مخصص من‬
‫الشوفان فقط ولمدة ‪ 3‬أسابيع وجد ان زيادة ‪ %4‬من أسدية نبات الشوفان الى الغذاء‬
‫المخصص من الشوفان للرياضي أثرت كثيرا ً في وظائف عضلت الرياضي خلل‬
‫التمارين الرياضية‪.‬‬

‫وهناك استعمالت كثيرة ودارجة في الوقت الحالي على مشتقات الشوفان ولكنها غير‬
‫مثبتة علميا ً ال أن لها ايجابيات جيدة مثل استخدام الشوفان كمضاد للجهاد والرق‬
‫و للعصاب ومنشط‪ .‬كما استخدم الهنود الشوفان لعلج إدمان‬
‫ومهدئ وجالب للنوم ومق ٍ‬
‫مشتقات الفيون والتبغ‪ ،‬كما أن الشوفان يس ّ‬
‫كن نوبات حصاة المجاري البولية‬
‫واضطرابات البول ويلين ويسكن آلم البواسير وينصح الطباء مرضى العصاب‬
‫والمفكرين والمرهقين بتناول الشوفان وكذلك مرضى السكر ومرضى الغدة‬
‫الدرقية‪.‬يصنع من الشوفان مغلي للطفال الرضع من مقادير متساوية من القمح‬
‫والشعير والشوفان حيث تغلى في لتر ونصف ماء على نار خفيفة حتى يصبح المغلي‬
‫لترا ً واحدا ً ويضاف اليه سكر ويعطى للطفال يوميا ً قبل الرضاعة‪.‬المستحضرات‬
‫الموجودة من الشوفان في السواق‪:‬‬

‫يوجد من الشوفان عدة مستحضرات من أهمها‪ :‬مسحوق الشوفان‪ ،‬كبسولت‪ ،‬قطرات‬
‫مركزة‪ ،‬خلصات‪ ،‬محببات بأشكال مختلفة‪ ،‬محلول غروي يستخدم في حمام الماء‪،‬‬
‫شايات‪ ،‬صبغات‪.‬أما من الناحية الغذائية فيعتبر الشوفان من المواد الغذائية الهامة لدى‬
‫بعض الشعوب مثل البلدان الباردة مثل اسكندنافيا وأيقوسيا وغيرها حيث يتناولون‬
‫حساء الشوفان يوميا ً في طعام الترويقة‪.‬‬

‫وقد أصبح الشوفان هو الطعام المفضل للطفال والمرضى وكبار والسن والمتعرضين‬
‫لرهاق عضلي حيث انه يغذيهم ويقويهم ويزيد النشاط في عضلتهم‪.‬والشوفان ليس‬
‫غذاء للنسان فقط بل غذاء جيد للحيوان وبالخص الحصنة‪.‬‬
‫الكندر " اللبان الذكر "‬

‫الكندر ‪ ،‬اللبان الذكر )‪(oliban‬‬
‫ويسمى الشحري" نسبة لمدينة شحر في حضرموت "‬
‫ مدينة الشحر ‪-:‬‬‫ الموقـع‪ :‬تقع مدينة الشحر على ساحل البحر العربي إلى الشرق من مدينة المكل ‪،‬‬‫وتبعد عنها بنحو )‪ 62‬كم( ‪.‬‬
‫ التسمية‪ :‬الشحر كان اسم يطلق على ساحل حضرموت ويطلق عموما ً على جهة‬‫الساحل بالنسبة لسكان وادي حضرموت أو )حضرموت الداخل( ‪ ،‬وعلى جهة الساحل‬

‫أقيمت فيها بلدان كثيرة تمتد إلى أقصى الحدود الشرقية في الجوف ‪ ،‬ومن أشهر مدن‬
‫الساحل مدينة السماء التي عرفت بـعـد ذلك وحتى الن باسم مدينة الشحر ‪ ،‬وكانت‬
‫السلع التجارية الرائجة فيها ‪ :‬البز واللبان والـمـر والصـبر وـ العنبر الدخني ـ ‪ ،‬إل ّ أنها‬
‫اشتهرت كثيرا ً باللبان الذي ينسب إليها ) اللبان الشحري ( ‪.‬‬
‫عمانا ً إن لم تجد تمرا ً تجد لُبانا ً‬
‫أذهب إلى الشحر ودع ُ‬

‫ومن فوائد الكندر ‪ :‬أنه مقوي للقلب والدماغ ونافع من البلدة والنسيان وسوء الفهم ‪،‬‬
‫وهو نافع من نفث وإسهال الدم إذا شرب أو سف منه نصف درهم " ملعقة صغيرة " ‪،‬‬
‫وكان أطباء الفراعنة يستخدمونه في علج المس وطرد الرواح الشريرة ‪ .‬وهو يذهب‬
‫السعال والخشونة وأوجاع الصدر وضعف الكلى والهزال ‪ ،‬وهو يصلح الدوية ويكسر‬
‫حدتها ‪ ،‬وشربته إلى مثقالين ‪ .‬وله فوائد أخرى كثيرة ‪.‬‬

‫ومن طرق استخدامه‪ :‬ملعقة صغير من مسحوق الكندر تذاب في ماء " يمكن تنقيع‬
‫الكندر في المساء حتى الصباح " ويشرب على الريق في كل يوم مرة واحدة ‪.‬‬

‫فالكندر هو اللبان الذكر وهو عبارة عن خليط متجانس من الراتنج والصمغ وزيت طيار‬
‫ويستخرج من أشجار ل يزيد ارتفاعها على ذراعين مشوكة لها اوراق كاوراق الس‬
‫وثمره مثل ثمر الس‪.‬وقد قال ابن سمجون "الكندر بالفارسية هو اللبان بالعربية"‪،‬‬
‫وقال الصمعي "ثلثة اشياء ل تكون ال باليمن وقد ملت الرض‪ :‬الورس واللبان‬
‫والعصب )يعني برود اليمن( ‪.‬‬

‫يعرف علميا ً باسم ‪.Boswellia Carterii‬‬

‫وشجر اللبان ل ينمو في السهول وانما في الجبال فقط وللكندر رائحة وطعم مر مميز‬
‫والجزء المستخدم من شجر الكندر‪ :‬اللبان وقشور الساق‪.‬‬

‫كيف يمكن الحصول على الكندر من أشجاد الكندر؟‬
‫يستحصل علي الكندر من سيقان الشجار وذلك بخدشها بفأس حاد ثم تترك فيخرج‬
‫سائل لزج مصفر الي بني اللون ويتجمد على المكان المخدوش من السيقان ثم تجمع‬
‫تلك المواد الصلبة وهذا هو الكندر‪ ،‬المصدر الرئيسي للكندر هي عمان واليمن‪ .‬ما هي‬
‫المحتويات الكيميائية للكندر؟‪ -‬يتكون الكندر من مزيج متجانس من حوالي ‪ %60‬راتنج‬
‫وحوالي ‪ %25‬صمغ وحوالي ‪ %5‬زيوت طيارة ومركب يعرف باسم اولبين ومواد مرة‬
‫واهم مركبات الزيت فيلندرين‪ ،‬وباينين‪.‬‬

‫ماذا قال القدمون عن الكندر؟‬
‫استخدم الكندر أو ما يسمى باللبان الذكر أو اللبان الشجري من مئات السنين ويستخدم‬
‫على نطاق واسع وبالخص عند العرب وقد قال فيه داود النطاكي في تذكرته ‪:‬‬
‫كندر ‪ :‬هو اللبان !لذكر ويسمى البستج ‪ ،‬صمغ شجرة نحو ذراعين شائكة ورقها كالس‬
‫يجني منها في شمس السرطان ول يكون إل بالشحر وجبال اليمن ‪ ،‬والذكر منه‬
‫المستدير الصلب الضارب إلى الحمرة ‪ ،‬والنثى البيض الهش وقد يؤخر طريا ويجعل‬
‫في جرار الماء ويجرك فيستد‪ ،‬ويسمى المدحرج ‪ ،‬تبقى قوته نحو عشرين سنة ‪ ،‬وهو‬

‫حار في الثالثة أو الثانية يابس فيها أو هو رطب يجبس الدم خصوصآ قشره ‪ ،‬ويجلو‬
‫القروح ويصفي الصوت وينقي البلغم خصوصآ من الرأس مع المصطكي ويقطع‬
‫الرائحة الكريهة وعسر النفس والسعال والربو مع الصمغ ‪ ،‬وضعف المعدة والرياح‬
‫الغليظة و رطوبات الرأس والنسيان وسو الفهم بالعسل أو السكر فطورآ ويجلو‬
‫القوابي ونحوها بالخل ضمادآ ويخرج ما في العظام من برد مزمن إذا شرب بالزيت‬
‫والعسل ومسك عن الماء ‪ ،‬والبياضر والورام مع الزفت ء وقروح الصدر ونحو القوابي‬
‫والثآليل بالنطرون ‪ ،‬والتمدد والخدر والخل ‪ ،‬والداحس بالعمل ‪ ،‬وجميع الصلبات‬
‫بالشحوم ومن الزحير بالنانخواه ‪ ،‬وسائر أمراض البلغم بالماء ‪ ،‬وتحليل كل ملبة‬
‫بالشيرج وأمراضى الذن بالزيت مطلقآ والبياض والجرب والظلمة والحكة وجمود الدم‬
‫كحل خصوصآ بالعسل ‪ ،‬وكذا الدمعة والغلظ والسلق وجروح العين سيما دخانه المجتمع‬
‫في النحاس ‪ ،‬ويزيل القروح كلها باطنة كانت أوظاهرة شربآ وطلء ‪ ،‬والخلفة والغثيان‬
‫والقيء والخناق والربو بالصمغ ‪ ،‬وثقل اللسان بزبيب الجبل والصعتر والدم المنبعث‬
‫مطلقآ وضعف الباه بالنيمرشت بحرب ‪ ،‬وانتثار الشعر بدهن الس ‪ ،‬ودخانه يطرد‬
‫الهوام ويصلح الهواء والوباء والوخم ‪ ،‬وقشاره أبلغ في قطع النزف وتقوية المعدة ء‬
‫وكذا دقاقه في الجراح ‪ ،‬والقطور في الذن ‪ ،‬وثمر شجره الشبيه بحب الس يزيل‬
‫الدوسنتاريا ‪ ،‬وهو يصدح المحرور وإكثاره يجرق الدم ‪ ،‬ويصلحه السكر ويصلب الصلب‬
‫منه مضغ الجوزة أو البسبابة معه وفيها معهما سر في المني ظاهر‪ ،‬والذي يلتهب منه‬
‫مغشوش ينبغي إجتنابه وشربته نصفه مثقال ‪.‬‬

‫ويستعمل مع الصمغ العربي لقطع الرائحة الكريهة وعسر النفس والسعال والربو ومع‬
‫العسل والسكر لضعف المعدة والرياح ورطوبات الرأس والنسيا‪ ،‬ومع الماء لسائر‬
‫امراض البلغم‪ ،‬ومع البيض غير كامل النضج لضعف الباره‪ ،‬ويستعمل مطهرا وتوجد‬
‫وصفه مجربة من الكندر مع البقدونس حيث يؤخذ قدر ملعقة كبيرة من الكندر ويقلى‬
‫مع حوالي ملعقتين من البقدونس مع كوبين من الماء ويغلى حتى يتركز الماء الى‬
‫كوب واحد ويكون شكله غليظ القوام يشرب نصفه في المساء والنصف الخر في‬
‫الصباح فانه مفيد جدا لعل السعال الشديد والنزلت الصدرية‪.‬كما يستعمل لعلج السعال‬
‫عند الطفال حيث ينقع منه ملء ملعقة صغيرة ليل مع كوب حليب ثم يعطى للطفل‬
‫منه نصفه صباحا‪.‬كما يستخدم منقوعة في الماء الدافئ ويشرب منه ما يعادل فنجان‬
‫قهوة صباحا على الريق وآخر في المساء عند النوم وذلك لعلج حالت كثيرة مثل‬
‫السعال وضعف المعدة وازالة البلغم وآلم الروماتزم‪.‬‬

‫كما يخلط مع زيت الزيتون او السمسم لزالة آلم الذن‪.‬ويخلط مع زبيب الجبل والزعتر‬
‫لعلج ثقل اللسان‪.‬‬

‫اللبان المر والمعروف باللبان الذكر او الكندر او الشحري فهو يفيد ضد الكحة ومن‬
‫الفضل نقعه في الماء وشربه في الصباح والكمية المأخوذة منه هو ملء ملعقة اكل‬
‫تنقع في ملء كوب ماء بارد وتترك ‪12‬ساعة ثم يصفى ويشرب‪ .‬كما انه مفيد لمن‬
‫يعانون من آلم اللثة كمضمضة‪.‬‬

‫وقال ابن البيطار‪" :‬الكندر يقبض ويسخن ويجلو ظلمة البصر‪ ،‬يمل القروح العتيقة‬
‫ويدمعها ويلزق الجراحات الطرية ويدملها ويقطع نزف الدم من اي موضع كان ونزف‬
‫الدم من حجب الدماغ الذي يقال له سعسع وهو نوع من الرعاف ويسكنه‪ .‬يمنع القروح‬
‫التي في المعقدة وفي سائر العضاء‪ ،‬اذا خلط بالعسل ابرأ الحروق‪ ،‬يحرق البلغم‬
‫وينشف رطوبات الصدر ويقوي المعدة الضعيفة ويسخنها‪ .‬الكندر يهضم الطعام ويطرد‬
‫الريح‪ .‬دخان الكندر اذا احرق مع عيش الغراب انبت الشعرت"‪.‬وقد استخدمه قدماء‬
‫المصريون دهانا خارجيا مسكنا للصداع والروماتزم والكزيما وتعفن الحروق وللم‬
‫المفاصل ولزالة تجاعيد الوجه‪.‬‬

‫در‪.‬‬
‫وقال ابن سينا ‪ :‬ك ُن ْ ُ‬
‫الماهية‪ :‬قد يكون بالبلد المعروفة عند اليونانيين بمدينة الكندر ويكون ببلد تسمى‬
‫ب الرياح‬
‫المرباط وهذا البلد واقع في البحر وتجار البحر قد يتشوش عليهم الطريق وته ّ‬
‫المختلفة عليهم ويخافون من انكسار السفينة أو انخراقها من هبوب الرياح المختلفة‬
‫إلى موضع آخر فهم يتوجهون إلى هذا البلد المسمى المرباط ويجلب من هذا البلد‬
‫الكندر مراكب كثيرة يّتجرون بها التجار وقد يكون أيضا ً ببلد الهند ولونه إلى اللون‬
‫الياقوتي ما هو وإلى لون الباذنجان وقد يحتال له حتى يكون شكله مستديرا ً بأن يأخذوه‬
‫ويقطعوه قطعا ً مربعة ويجعلوه في جّرة يدحرجونها حتى يستدير وهو بعد زمان طويل‬
‫يصير لونه إلى الشقرة‪.‬‬
‫قال حنين أجود الكندر هو ما يكون ببلد اليونانيين وهو المسمى الذكر الذي يقال له‬
‫سطاعونيس وما كان منه على هذه الصفة فهو صلب ل ينكسر سريعا ً وهو أبيض وإذا‬
‫كسر كان ما في داخله يلزق إذا لحق وإذا دخن به اخترق سريعًا‪.‬‬
‫وقد يكون الكندر ببلد الغرب وهو دون الولى في الجودة ويقال له قوفسفوس وهو‬
‫أصغرها حصا ً وأميلها إلى لون الياقوت‪.‬‬
‫قال ديسقوريدوس‪ :‬ومن الكندر صنف آخر يسمى أموميطس وهو أبيض وإذا فرك‬
‫ش الكندر بصمغ الصنوبر وصمغ عربي إذ الكندر‬
‫فاحت منه رائحة المصطكى ‪ .‬وقد يغ ّ‬
‫صمغ شجرة ل غير‪ .‬والمعرفة به إذا غش هّينه وذلك أن الصمغ العربي ل يلتهب بالنار‬
‫خن والكندر يلتهب‪.‬‬
‫وصمغ الصنوبر يد ّ‬
‫وقد يستدل أيضا ً على المغشوش من الرائحة وقد يستعمل من الكندر اللبان الدقاق‬
‫والقشار والدخان وأجزاء شجرة كلها وخصوصا ً الوراق ويغش‪.‬‬
‫الختيار‪ :‬أجود هذه الصناف منه الذكر البيض المدحرج الدبقي الباطن والذهبي‬
‫المكسر‪.‬‬
‫الطبع‪ :‬قشاره مجفف فى الثانية وهو أبرد يسيرا ً من الكندر والكندر حار في الثانية‬
‫مجفف في الولى وقشره مجفف في حدود الثالثة‪.‬‬
‫الخواص‪ :‬ليس له تجفيف قوي ول قبض إل ضعيف والتجفيف لقشاره وفيه إنضاج‬
‫ده في قشاره ول لذع للحم حابس للدم‪.‬‬
‫وليس في قشره ول ح ّ‬
‫والستكثار منه يحرق الدم دخانه أشدّ تجفيفا ً وقبضًا‪ .‬وقال بعضهم‪ :‬الحمر أجلى من‬
‫البيض وقوة الدقاق أضعف من قوة الكندر‪.‬‬
‫الزينة‪ :‬يجعل مع العسل على الداحس فيذهب وقشوره جيدة لثار القروح وتنفع مع‬
‫الخل والزيت لطوخا ً من الوجع المسمى مركبا ً وهو وجع يعرض في البدن كالثآليل مع‬
‫شيء كدبيب النمل‪.‬‬
‫الورام والبثور‪ :‬مع قيموليا ودهن الورد على الورام الحارة في الثدي ويدخل في‬
‫الضمادات المحللة لورام الحشاء‪.‬‬
‫الجراح والقروح‪ :‬مدمل جدا ً وخصوصا ً للجراحات الطرية ويمنع الخبيثة من النتشار‬
‫وعلى القوابي بشحم الب ّ‬
‫ط وبشحم الخنزير وعلى القروح الحرفية وعلى شقاق البرد‬
‫ويصلح القروح الكائنة من الحرق‪.‬‬
‫ويه‪.‬‬
‫أعضاء الرأس‪ :‬ينفع الذهن ريق ّ‬
‫ومن الناس من يأمر بادمان شرب نقيعه على الريق والستكثار منه مصدع ويغسل به‬
‫الرأس وربما خلط بالنطرون فينقي الحزاز ويجفف قروحه ويقطر في الذن الوجعة‬
‫بالشراب وإذا خلط بزفت أو زيت أو بلبن نفع من شدخ محارة الذن طلء ويقطع نزف‬
‫ض الذن‪.‬‬
‫الدم الرعافي الجابي وهو من الدوية النافعة في ر ّ‬
‫أعضاء العين‪ :‬يدمل قروح العين ويملؤها وينضج الورم المزمن فيها‪.‬‬
‫ودخانه ينفع من الورم الحار ويقطع سيلن رطوبات العين ويدمل القروح الرديئة‬
‫وين ّ‬
‫قي القرنية في المدة التي تحت القرنية وهو من كبار الدوية للظفرة الحمر‬
‫المزمن وينفع من السرطان في العين‪.‬‬
‫أعضاء النفس والصدر‪ :‬إذا خلط بقيموليا ودهن الورد نفع الورام الحارة تعرض في‬
‫ثدي النفساء ويدخل في أدوية قصبة الرئة‪.‬‬
‫أعضاء الغذاء‪ :‬يحبس القيء وقشاره يقوي المعدة ويشدها وهو أشد تسخينا ً للمعدة‬
‫وأنفع في الهضم والقشار أجمع للمعدة المسترخية‪.‬‬
‫أعضاء النفض‪ :‬يحبس الخلقة والذرب ونزف الدم من الرحم والمقعدة وينفع‬
‫دوسنطاريا ويمنع انتشار القروح الخبيثة في المقعدة إذا اتخذت منه فتيلة‪.‬‬
‫الحميات‪ :‬ينفع من الحميات البلغمية‪ .‬أ‪.‬هـ‪.‬‬
‫اللبان الظفاري ‪ ..‬كنز الفوائد الكثيرة‬
‫تتعدد الموارد القتصادية لمحافظة ظفار بسلطنة عمان منذ قديم الزمن‪ .‬وتمّثل شجرة‬
‫اللبان واحدة من هذه الموارد التي تدر دخل جيدا لسكانها‪ .‬وقد ازدادت أهمية هذه‬

‫الشجرة نتيجة للمادة التي تنتجها‪ ،‬والتي تستخدم في العديد من الغراض سواء في‬
‫المجالت الطبية أو المنزلية أو في المناسبات الدينية والعائلية كالعراس وفي‬
‫الكنائس بجانب استخداماتها اليومية في المنازل على شكل بخور ذات رائحة طيبة‪ .‬كما‬
‫يستخدمها البعض في عملية الصمغ خاصة النساء‪ ،‬إضافة الى استخداماتها الخرى‪.‬‬
‫ويطلق البعض على هذه الشجرة بـ »الشجرة المقدسة«‪.‬وتنمو شجرة اللبان بشكل‬
‫طبيعي على الحواف المتأثرة بالمطار الموسمية في هذه المحافظة‪ .‬ونظرا لما تمثله‬
‫هذه الشجرة من أهمية تاريخية وطبيعية ودينية واقتصادية وصحية‪ ،‬فقد أجريت لها‬
‫العديد من الدراسات والطروحات العلمية حولها‪ ،‬والتي تناولت هذه الشجرة من زوايا‬
‫مختلفة‪ .‬أما الحقيقة الثابتة حولها فأن محافظة ظفار تنفرد عن باقي المناطق‬
‫والحافظات العمانية في زرع هذه الشجرة‪.‬‬
‫وكان للبان يمثل عمود التجارة الساسي في جنوب شبة الجزيرة العربية قديما ومصدرا‬
‫مهما من مصادر الدخل حيث اشتهرت محافظة ظفار بانتاج أجود أنواع اللبان في‬
‫العالم لتوفير المناخ الملئم لنمو أشجاره في مجموعات صغيرة‪ ،‬ويكون ارتفاع شجرة‬
‫اللبان حوالي ثلثة أمتار وتصبح قادرة على العطاء بعد ثماني أو عشر سنوات من‬
‫زراعتها‪ .‬وقد احتلت شجرة اللبان أهمية بالغة تضارع قيمة الذهب وهدايا الملوك‪ .‬ول‬
‫تزال تلعب دورا هاما حتى عصرنا الحديث‪ .‬ويطلق على أفضل أنواع اللبان اسم »البخور‬
‫الفضي« وينتج في محافظة ظفار‪ .‬و لقد وصف المؤرخ الرومان بلينى‪ ،‬مادة اللبان‬
‫بأنها »مادة بيضاء لمعة تتجمع في الفجر على شكل قطرات أو دموع كأنها اللؤلؤ« ان‬
‫المقصود باللؤلؤ هو هذه المادة الراتنجية التي تنتج عند جرح الشجار في مواقع معينة‪.‬‬

‫ومن الطروحات العلمية الخيرة التي تعرضت حول هذه الشجرة وخصائصها أطروحة‬
‫الفاضل الدكتور محسن بن مسلم بن حسن العامري الذي قدم دراسته لنيل شهادة‬
‫الدكتورة من أكاديمية موسكو للعلوم الزراعية وباشراف من جامعة السلطان قابوس‪،‬‬
‫حيث قام باجراء بحوث ميدانية في ستة مواقع بمحافظة ظفار مثلت بيئة انتشار شجرة‬
‫اللبان وخصائصها العلمية والطبية والبيئية‪ .‬وكان موضوع الطروحة الخصائص البيئية‬
‫لشجار اللبان في محافظة ظفار‪.‬‬
‫ويوضح العامري أن أطروحته تعتبر الولى من نوعها تتناول بصورة علمية شجرة اللبان‬
‫في السلطنة‪ ،‬ومن الدراسات العلمية القليلة على المستوى لعالمي‪ ،‬وهذا يرجع لكون‬
‫أشجار اللبان تنمو في مناطق منعزلة بعض الشيء‪ ،‬ذلك اذا ما تحدثنا عن الشجرة من‬
‫منظور نباتي وبالرغم من أن الشجرة يطلق عليها الشجرة المقدسة ولها استخدامات‬
‫دينية وورد ذكرها في النجيل ال أن تسجيلها تأخر حتى سنة ‪1846‬م‪.‬‬
‫وتتناول أطروحة الدكتور العامري عددا من النقاط حول الخصائص البيئية لنتشار‬
‫شجرة اللبان وتصنيفها نباتيا بجانب صفاتها الظاهرة‪ .‬ويقول الباحث ان الشجرة تمثل‬
‫أهمية كبيرة على المستوى القتصادي‪ ،‬حيث يقوم الهالي بتجميع اللبان وبيعه في‬
‫المدن‪ ،‬ويستخدمونه في علج مختلف المراض‪ ،‬وللتبخر‪ ،‬اضافة أنها أوراقها تستخدم‬
‫كعلف للحيوانات وأزهارها مصدر لجمع العسل‪.‬‬
‫يضيف أن هذه الشجرة تنمو بشكل طبيعي دون تدخل النسان على الحواف المتأثرة‬
‫بالمطار الموسمية وتقدر المساحة التي تنمو بها أشجار اللبان ‪ 4‬آلف كيلو مترات‬
‫مربعة‪ ،‬مشيرا الى أن الدراسات تشير الى أن محافظة ظفار كانت حتى وقت قريب‬
‫تنتج ما بين ‪ 6‬الى ‪ 6‬آلف طن سنويا من مادة اللبان‪ ،‬وكان اللبان يشكل ‪ %75‬من دخل‬
‫البلد‪ .‬كما يوضح الباحث لهذه الشجرة أهمية مستقبلية وأهمية اقتصادية حيث أن لمادة‬
‫اللبان طلب كبير في الكنائس والمعابد وفي الطب الشعبي وهناك دراسات على‬
‫استخدام اللبان في الطب الحديث‪.‬‬
‫كما لها أهمية سياحية حيث أن هذه الشجرة تعتبر مقدسة ول تنمو ال في مناطق‬
‫محدودة من العالم لذلك فان البيئة العمانية تناسب شجرة اللبان حيث تتحمل الجفاف‬
‫وقلة المطار وارتفاع الحرارة‪ .‬ويقول الباحث أنه في ظروف التنافس القتصادي‬

‫ووجود أنواع مختلفة من اللبان في السوق العالمية لبد من عمل شهادة منشأ للبان‬
‫العماني وتحديد مكونات اللبان الكيميائية ‪.‬‬
‫وهذا بدوره سوف يؤدي لحل عدد من المسائل منها تصنيف اللبان الى درجات على‬
‫أسس علمية وضبط أسعار اللبان على المستوى العالمي‪ ،‬والستخدام المثل له من‬
‫خلل التصدير وليس فقط الستفادة من خام اللبان بل مكوناته حسب متطلبات‬
‫السوق‪ .‬ويضيف أنه بعد دراسته لمواقع انتشار أشجار اللبان في جبال ظفار يتبين أن‬
‫هناك امكانية واسعة لزراعة هذه الشجرة وهي ذات جدوى اقتصادية‪.‬‬
‫وحول المميزات الخرى لمادة اللبان يقول الباحث‪ :‬ما يميز اللبان العماني وجود نسبة‬
‫عالية من مادة الفابنين وعدم وجود مادة اينسينسول‪ .‬ويعتبر اللبان الحوجري افضل‬
‫للستخدام في الطب الشعبي وللحرق )البخور(‪ ،‬بينما يفضل اللبان الشعائبي لنتاج‬
‫زيت اللبان‪ .‬وعند دراسة مكونات مادة اللبان الكيميائية من الممكن تتبع مصدرها وهذا‬
‫سوف يؤدي الى تحديد العلقات بين الشعوب والحضارات القديمة‪.‬‬
‫أما حول أوجه الشبه والختلف بين شجرة اللبان في محافظة ظفار وأشجار اللبان‬
‫في باقي مناطق العالم يقول العامري‪ ،‬تصنف مادة اللبان محليا حسب اللون والنقاوة‬
‫ووقت الجمع والمكان الذي تنمو فيه شجرة اللبان‪ ،‬وقد اشتهرت ‪ 4‬مواقع وسمى نوع‬
‫مادة اللبان عليها وهي مواقع متداخلة وليس هناك حد فاصل بين المواقع وهي لبان‬
‫الشعاب )الودية( ‪.‬‬
‫وهو الشريط القريب من الساحل غرب ريسوت بمحاذاة البحر ويمتد غربا حتى رأس‬
‫ساجد‪ ،‬ولبان الشزر امتداد من شمال غرب ريسوت بمحاذاة جبل القمر حتى حدود‬
‫اليمن‪ ،‬ولبان النجد وهو ما وراء سلسلة جبال ظفار ناحية الربع الخالي‪ ،‬ولبان حوجر‬
‫ويجمع من شمال جبال سمحان ناحية وادي انفور‪ .‬وقد بينت الدراسة التي قام بها‬
‫الباحث أنها نفس النوع من الشجرة ‪.‬‬
‫ولكن هناك أصناف داخلية تختلف في الشكل الخارجي وقشرة الشجرة وبعض الصفات‬
‫الخرى‪ ،‬كذلك يختلف لون وتركيز بعض العناصر في مادة اللبان حسب تأثير الخصوصية‬
‫البنية‪ .‬وهذا ما يطلق عليه الهالي بطريق الخطأ لبان ذكر ولبان أنثى‪ ،‬هذا الكلم لم‬
‫يثبت علميا حيث أن أزهار شجرة اللبان تحمل صفات التأنيث والتذكير معا‪ .‬كما يوجد‬
‫في محافظة ظفار نوع واحد من أشجار اللبان واسمها العلمي ً)‪. (Boswelliasacra fluec‬‬
‫وهذا النوع هو الوحيد الموجود في ظفار‪ ،‬وتنتمي أشجار اللبان الى جنس يسمى )‬
‫‪ (Boswellia‬يوجد منه ‪ 25‬نوعا منه‪ ،‬وأربعة أنواع منها منتجة لمادة اللبان وهو النوع‬
‫العماني ونوع آخر هندي ونوعان آخران في منطقة القرن الفريقي‪ .‬كما أن هناك‬
‫اختلفات على مستوى شكل الشجرة وشكل الوراق‪ .‬أما المكونات الكيميائية لمادة‬
‫اللبان فهناك أيضا اختلفات أخرى‪ ،‬واهم هذه الختلفات هو ان اللبان العماني ل‬
‫يحتوي على مادة تسمى ))‪ ،iusoi‬وتحتوي المادة العطرية فيه بشكل عال تصل الى‬
‫‪%83‬وتسمى الفاينين‪.‬‬
‫كما يحتوي اللبان العماني على نسبة عالية من زيت اللبان تصل الى ‪ ،%15‬اضافة الى‬
‫ذلك أن اللبان العماني يحتوي على نسبة عالية من الصمغ‪ .‬وبشأن الستخدامات الطبية‬
‫لمادة اللبان يقول الباحث أن اللبان تستخدم في الطب الشعبي على نطاق واسع‪،‬‬
‫فسكان ظفار يستخدمون اللبان كمسكن للم البطن والصدر والتهاب العيون ‪.‬‬
‫ومضاد للسموم والتئام الكسور‪ ،‬مشيرا الى أن الدراسات الحديثة قد أثبتت أن المادة‬
‫الفعالة المسئولة عن الفعالية العلجية تسمى حامض البسوليك‪ ،‬وتبين انه مسكن‬
‫لللم ويقوي الجهاز المناعي للجسم والكبد وسرطان الدم وضد اللتهابات‪ ،‬وهذه‬
‫الفعالية مبنية على تأثير اللبان على انزيم ‪ lipoxyjenas‬وللبان تأثير على التخفيف من‬
‫الربو وتقرح المصران الغليظ‪.‬‬

‫ومن ميزات العلج بمادة البوليك انه على المدى البعيد ل يؤدي الى تأثيرات جانبية‬
‫والزيوت الطيارة المستخرجة من اللبان تدخل في صناعة العطور وكريمات الوجه‬
‫وعلج التهاب الشعب الهوائية‪.‬‬
‫لقد أصبحت المناطق التي تزرع فيها شجرة اللبان في محافظة ظفار معالم بارزة‬
‫ضمن المعالم والمقومات السياحية التي يرتادها الزوار القادمون الى هذه المحافظة‪،‬‬
‫حيث يحرص السياح وخاصة الخليجيين منهم في زيارة تلك المناطق ومعرفة أهمية‬
‫وتاريخ تلك الشجار وفوائد اللبان‪ ،‬ويلتقطون الصور التذكارية بجانبها‪ .‬كما تحرص‬
‫العائلت الزائرة الى هذه المحافظة سواء من المواطنين أو الخليجيين والعرب ‪.‬‬
‫وغيرهم بشراء اللبان الظفاري لستخدامها في الغراض المختلفة‪ .‬وقد أصبحت هذه‬
‫المواد تعبأ اليوم في علب بلستيكية وتصدر الى مختلف دول العالم‪ .‬كما تعرض هذه‬
‫المواد في بعض المعارض التي تنظمها الشركات المحلية والدولية كالمعرض الذي أقيم‬
‫في اليابان خلل العام الماضي حيث عرضت مختلف أنواع اللبان ضمن العطور التي‬
‫تنتجها الشركات العمانية من تلك المواد‪.‬‬
‫نقل عن جريدة البيان آخر تحديث الساعة ‪ 00:10‬بتوقيت المارات الثنين ‪ 6‬سبتمبر‬
‫‪2004‬‬

‫وفي مقالة نقل ً عن موقع نزوى‬
‫الكندر في الحقيقة ليس إل اللبان المألوف وأجود أنواعه في التبخير وهو ذلك النوع‬
‫الذي يطلق عليه في اللغة العربية الدارجة اسم اللبان الذكر‪ ،‬وكلمة اللبان هي ذات‬
‫أصل عربي قديم وردت في نقوش الخط المسند‪،‬وقد انتقلت هذه الكلمة القديمة الى‬
‫اللغة اليونانية فصارت ‪ Libanos‬وان كان اسمه في بعض اللغات الوروبية مختلفا عن‬
‫هذه الكلمة فهو في النجليزية يسمى ‪ Frankincense‬أما كلمة كندر فهي حضرمية‬
‫الصل ‪.‬‬
‫وتوجد في ظفار أربعة أنواع من الكندر تختلف باختلف المناطق ومدى ارتفاعها‬
‫وابتعادها عن الساحل أجودها ‪:‬‬
‫اللبان " الحوجري " أجود أنواع الكندر الذي تنمو أشجاره في الجزاء الشرقية من‬
‫منطقة ظفار ‪.‬‬
‫اللبان " النجدي " يلي الحوجري في الجودة وتنمو أشجا ره في منطقة " نجد" الواقعة‬
‫الى الشمال من مرتفعات ظفار الوسطى‪.‬‬
‫اللبان " الشعبي " أما النوع الثالث فهو الذي تنمو أشجاره قرب ساحل ظفار ويسمى "‬
‫شعبي" وهو أقل النواع جودة‪.‬‬
‫اللبان " الشزري " يليه النوع الذي ينمو على جبال القراء الممتدة وراء الساحل‬
‫ويسمى " شزرى" وهو نوع جيد‪.‬‬
‫ويلحظ أن الظروف الطبيعية تضافرت في منطقة ظفار ) من مناطق دولة عمان (‬
‫لتجعل من كندر ظفار نوعا ممتازا مما أدى الى رواجه الكبير في أسواق العالم القديم‪،‬‬
‫فالكندر يجود إذا نمت أشجاره فوق مناطق مرتفعة شحيحة المطر ولكن في بيئة ملبدة‬
‫بالسحب‪ ،‬وهذه الظروف تتوافر في ظفار لن الرياح الموسمية الجنوبية الغربية‬
‫المحملة بالرطوبة من جراء مرورها فوق البحر عندما تصل الى خط الساحل تتسبب‬
‫في تكوين ضباب وطبقات من السحب المتراكمة على منحدرات جيل القراء فتتوفر‬
‫بذلك الظروف الثلثة الملئمة لنمو أشجار الكندر الجيد‪ ،‬وهي الرتفاع والجفاف‬
‫النسبي والجو الملبد بالسحب والضباب ‪.‬‬

‫وقد تحدث الكثير من الكتاب الكلسيكيين عن مناطق انتاج الكندر‪ ،‬ونلحظ أنهم ميزوا‬
‫بين كندر الصومال وبين كندر الجزيرة العربية ‪ ،‬وقد أطقوا على كندر الصومال اسم‬
‫كندر الشاطيء البعيد‪ ،‬بينما أطلقوا على كندر ظفار اسم الكندر السخاليتي ‪ ،‬نسبة الى‬
‫السم الذي أطلقه هؤلء الكتاب على خليج القمر‪ ،‬في جنوب ظفار‪ ،‬وهو سخالية‬
‫سينوس ‪ ،‬وهذا السم يرجع في الصل الى اسم عربي جنوبي قديم كان يطلق في‬
‫نقوش "المسند" على منطقة ظفار وهو )سأكل ( أو )سأكلن ( ويلحظ أن بقايا هذا‬
‫السم ظلت حتى اليوم في منطقة "الشحر" ومن الملحظ أن حرف السين في اللغات‬
‫القديمة يتحول على ألسنة الناس بمرور الزمن الى حرف الشين ‪ ،‬وكذلك حرف اللم‬
‫يتحول الى حرف الراء ويحدث العكس أيضا ‪ .‬وان كانت منطقة الشحر تقع الى الغرب‬
‫من خليج القمر‪ .‬ولشك أيضا أن تسمية كندر الشاطىء البعيد هي الخرى تسمية عربية‬
‫جنوبية قديمة ‪ ،‬ومن الواضح أن هذه التسمية كانت من وجهة نظر سكان الجزيرة‬
‫العربية لكي يفرقوا بين كندر الصومال وبين كندر بلدهم ؟ وكان جزء كبير من لبان‬
‫الصومال يجلب الى موانيء الجزيرة العربية وخاصة ميناء »المخا« حيث يعاد تصديره‬
‫الى البلد الواقعة شمال البحر الحمر وخاصة مصر وذلك في العصر اليوناني الروماني‪.‬‬

‫ما فائدة اللبان المر سواء جافا او شرب منقوعه؟‬
‫ـ اما اللبان المر والمعروف باللبان الذكر او الكندر او الشحري فهو يفيد ضد الكحة ومن‬
‫الفضل نقعه في الماء وشربه في الصباح والكمية المأخوذة منه هو ملء ملعقة اكل‬
‫تنقع في ملء كوب ماء بارد وتترك ‪12‬ساعة ثم يصفى ويشرب‪ .‬كما انه مفيد لمن‬
‫يعانون من آلم اللثة كمضمضة‪.‬‬
‫هبهوبه‬
‫‪AM 04:52 ,11-07-2005‬‬
‫الفلفل " الفليفله "‬

‫الفلفل ذلك النبات الذي قد يندهش البعض اخوتي منه حين يعلم أن لهذا النبات الحريق‬

‫الـلسع اللسان والنوع البارد منه من أطيب وألطف مايكون للجسم من الداخل ‪..‬‬
‫والذي يعتبر من أفضل منشطات ومكسبات الحيوية بصفة عامة ‪ ،‬فعند السيويين هم‬
‫أول من عرف زراعة هذا النبات وأدرك بعض فوائده كمساعده للهضم‪..‬ولم يعرفه‬
‫الوروبيون إل بعد قيام كولومبس برحلته الشهيرة الى العالم الجديد وأطلق عليه‬
‫الغريق إسم ‪ capsicum‬وهو السم العلمي الحالي له ومعناه ‪ ....to bite‬أي ليلسع او يعض‬
‫‪ .‬ويعتبر أجود أنواع هذا الفلفل الحمر الحار هو الذي يزرع في )زنزبار بتنزانيا في‬
‫ولية لويزيانا المريكية ‪.‬‬

‫والفلفل نوعان معروفان لدينا كما نعلم النوع الذي يأخذ الشكل الدائري نوعا ما وهو‬
‫الذي يكون غير لسع المذاق والنوع الحريق والفلفل البارد قد يكون أبطاء في الهضم‬
‫من الفلفل الحار وبالتأكيد فقد تم عمل دراسة تم التوصل فيها الى الفوائد للفلفل‬
‫وهي الفيلفلة تحتوي على فوائد جمة تنعكس بشكل أساسي على جهازي الدورة‬
‫الدموية والهضم‪ .‬إذا أنها تنظم ضغط الدم وتقوي نبضات القلب‪ ،‬وتخفض الكوليسترول‬
‫وتنظف جهاز الدورة الدموية وتعالج القرحة‪ ،‬وتوقف النزف‪ ،‬وتسرع من شفاء الجروح‪،‬‬
‫وترميم النسجة التالفة‪ ،‬وتخفف من الحتقان‪ ،‬وتساعد على الهضم‪ ،‬كما أنها تخفف‬
‫من آلم التهاب المفاصل والروماتيزم وتمنع انتشار الوبئة‪.‬‬

‫وتعمل الفليفلة على تنشيط جميع أجهزة الجسم وخلياه‪ ،‬كما أنها تستخدم في كافة‬
‫أنحاء العالم كمنشط وقابض ومضاد للتشنج‪ ،‬ومنعش للدورة الدموية ومضاد للكآبة‪،‬‬

‫فضل عن أنها مضادة للبكتيريا وإذا استخدمت على شكل توابل‪ ،‬فإنها تساعد على‬
‫الهضم وتخفف من الرباكات المعوية عن طريق تنشيط المعدة كي تنتج مزيدا من‬
‫الفرازات المخاطية‪.‬‬

‫ففي الصين تستخدم الفليفلة الحارة كفاتح للشهية ولتعزيز إفرازات اللعاب التي‬
‫تساعد على الهضم‪ .‬وأما في جهاز الدورة الدموية فإنها الفليفلة تساعد الشرايين‬
‫والوردة والوعية الشعرية على استعادة مرونتها عن طريق تغذية الخليا تخفيض‬
‫الكوليسترول‬

‫فقد جرت الملحظة قدرة الفليفلة على تخفيض الكوليسترول للمرة الولى أثناء تجربة‬
‫روتينية في معهد أبحاث تقنيات الغذاء المركزي‪ ،‬في ميسوري‪ ،‬عندما أضاف العلماء‬
‫الفليفلة إلى أغذية تحوي كمية كبيرة من الكولسترول جرى إطعامها للحيوانات‪ ،‬ولحظ‬
‫العلماء أن الكوليسترول لم يرتفع كما كان متوقعًا‪ ،‬بل على العكس عمل الجسم على‬
‫طرحه أو قامت الفليفلة بمنع الجسم من امتصاص الكوليسترول وأظهرت دراسات‬
‫أخرى أن الغذية لعبت دورا مكمل في قدرة الفليفلة على مساعدة الجسم في التخلص‬
‫من الكوليسترول الزائد‪ .‬وفي الواقع فإن الفليفلة لم تكن قادرة على التأثير على‬
‫امتصاص الجسم للكوليسترول عندما احتوى الغذاء على كمية بسيطة من البروتين‪ .‬وأما‬
‫عندما كانت كمية البروتين الموجود في الغذاءكافية فقد تمكنت الفليفلة من منع‬
‫الجسم من امتصاص الكوليسترول بشكل كبير‪ .‬وبالضافة إلى منع تشكيل‬
‫الكوليسترول‪ ،‬فإن الفليفلة تعمل على تمييع " سيولة " الدم ومنع حدوث الجلطات‪،‬‬
‫كما أنها تنشط الجهاز الذي يحل اللياف‪ ،‬بالتالي فإنها تعمل على منع تشكل الجلطات‬
‫وتحلل المتشكل منها‪ ،‬وذلك طبقا للدراسة التي أجريت في مستشفى سيربداج في‬
‫تايلند‪.‬‬

‫ويشير العلماء إلى أن نشاط الجهاز الذي يحلل اللياف يستمر لمدة ‪ 30‬دقيقة بعد‬
‫تناول الفليفلة‪ ,‬ويساعد تناول كمية من الفليفلة يوميا ً على بقاء تحليل اللياف فعل‬
‫لمدة أطول‪ ،‬ولذلك فإن سكان تيوجويانا وأفريقيا وكوريا والهند ل يعانون من أمراض‬
‫تجلط الدم بعكس سكان القوقاز الذين ل يتناولون الفليفلة في وجباتهم اليومية‪.‬‬

‫وتساعد الفيلفة على تنشيط حركة الدم أكثر من أي نبات آخر‪ ..‬ولذلك فقد وصفت‬
‫بأنها أحد أفضل النباتات الملئمة للزمات‪ ،‬وكونها ترفع من كفاءة عمل جهاز الدورة‬
‫الدموية فإن الفليفلة الحمراء تعزز طاقة الجسم وتخفف من آثار الجهاد الذي يتعرض‬
‫له النسان‪ ،‬وكشفت التجارب التي أجريت في جامعة دوسلدروف عن أن الفليفلة تزيد‬
‫من قدرة المريض على التركيز‪ ،‬وتبين أن آثارها المضادة للرهاق والمنشطة للجسم‬
‫تحدث بشكل مؤقت وبدون أية أضرار‪.‬‬

‫قيمتها الغذائية تحتوي الفليفلة على العديد من المواد الغذائية الضرورية لصحة جهاز‬
‫الدورة الدموية بما في ذلك فيتامين سي والملح المعدنية كما أنها تتضمن كميات‬
‫كبيرة من فيتامين "أ" الذي يساعد على الشفاء من القرحة المعدية‪ ،‬وكلما اشتد‬
‫احمرار الفليفلة زادت كمية فيتامين "أ" فيها وأحد أنواع الفليفلة ويدعى بابريكا يتميز‬
‫بأنه يحمل أكبر كمية من فيتامين سي بين جميع النواع الخرى وبما أن الفليفلة‬
‫تحتوي على كمية كبيرة من الملح المعدنية كالكبريت والحديد والكالسيوم والمغنزيوم‬
‫إضافة إلى الفوسفور فإنها تعتبر علجا ً ناجعا ً ضد مرض السكر والنفخة والتهاب‬
‫المفاصل والبنكرياس‪ ,‬ومن الميزات الفريدة لها قدرتها على العمل كمنشط‪ /‬إذا أنها‬
‫تعزز التأثيرات المفيدة للعشاب الخرى عن طريق ضمان التوزيع السريع والكامل‬
‫للعناصر الفعالة في العشاب للمراكز الرئيسية في الجسم‪ ،‬كالجهزة المسؤولة عن‬
‫عمليات الستقلب‪ ،‬ونقل المعلومات‪ ،‬والتنفس الخلوي والنشاط الهرموني النووي‪.‬‬

‫استخدامات‪ :‬وبما أن كمية قليلة من الفليفلة يمكن أن تزيد من فعالية معظم العشاب‬
‫الخرى‪ ،‬فقد تم استخدامها في معظم الخلطات العشبية لزيادة فعاليتها‪ ،‬فعند إضافتها‬
‫للثوم‪ ،‬مث ُ‬
‫ل‪ ،‬فإنها تزيد من فعاليته كمضاد حيوي‪ ،‬كما أنها تقوي من تأثيره ليصبح شبيها‬
‫بالبنسلين ومن المعروف أن الثوم والفليفلة معا يعملن على تخفيض ضغط الدم‬
‫بسرعة وبشكل آمن‪ .‬وتستخدم الفليفلة لتخفيف اللم ولعلج المشكلت التنفسية‬
‫وأمراض النساء وعلج أمراض القلب إضافة إلى علج الغدة الدرقية‪ .‬وعند إضافة‬
‫القليل من الخل إلى الفليفلة فإنها تصبح مفيدة لتنظيف قصبات النسان ‪.‬‬

‫من اوائل الكتاابات التي ذكرت فوائد الشطة في التاريخ الطبي حيث ذكر ان الطبيب ))‬
‫صموئيل ثومبسن (( قد استخدم الشطة بنجاح في علج بعض مرضاه ‪ ..‬وكان ذلك في‬
‫أوائل القرن الثامن عشر كما جاء في كتاب الطب الطبيعي ملخص لفوائد الشطة‬
‫الصحية ذكره احدى الطباء بقوله ان الشطة تزيد من قوة سائر العضاء وتساعد على‬
‫الهضم ‪ ،‬كما انها تنشط كل العضاء المفرزة )الغدد( وفى حالة الحاجة الى منشط ‪،‬‬
‫فليس هناك أفضل من الشطة فهى منشط امن تماما ً ‪،‬يجب ان يكون دائما محل‬
‫الختيار الول ‪.‬‬

‫كما توصف الشطة في حالت السخونة الخفيفة ‪ ،‬وفي المراض المنهكة ‪..‬والشطة‬
‫لتؤدي الى أي نوع من التسمم ول الى أي تفاعلت ضارة‪ .‬كما انها تفيد للغاية في‬
‫حالت السهال او الدوسنتاريا المصحوبة بخروج دم او مخاط مع البراز ورائحة كريهة‬
‫للفم ‪.‬‬

‫الشطة كمنشط للهضم ‪:‬‬
‫وجد ان الفلفل الحمر الحار ) الشطة ( ينشط خروج اللعاب والعصارات المعدية‬
‫الهاضمة‪ .‬ومن المعروف ان اللعاب يحتوي على انزيمات تساعد في هضم‬
‫الكربوهيدرات ‪ ،‬بينما تحتوي الفرازات المعدية على حامض وانزيمات اخرى تقوم‬
‫بهضم مختلف عناصرالطعام ‪.‬‬

‫لتخف من الشطة ‪:‬‬
‫وفي احدى الدراسات اخوتي التي نشرت نتائجها في صحيفة الجمعية الطبية المريكية‬
‫قام الباحثون بواسطة كاميرات فيديو خاصة بتصوير بطانة المعدة بعد تناول وجبة‬
‫طعام غير حريفة ‪ ،‬وبعد تناول وجبة الطعام غنية بالشطة ‪ ،‬فاتضح أن استجابة المعدة‬
‫للنوعين من المأكولت لم تختلف وصرح الباحثون بأن تناول الفراد الصحاء لوجبات‬
‫طعام حريقة مثل مخلوط بالشطة ليؤدي الى أية أضرار ببطانة المعدة أو أمعاء وبناء‬
‫على ذلك ‪ ،‬فإن إضافة الشطة للطعام أو أكل الفلفل الحمر الحار لضرر منه على‬
‫سلمة المعدة أو المعاء ‪ ،‬على عكس مايعتقد البعض ‪ ،‬ولكن يجب ملحظة أن الشطة‬
‫تكون مؤثرة أو منشطة حتي لو أخذت بكمية قليلة أى أنه لداعى لـلفراط في تناولها ‪.‬‬

‫الشطة ‪ ..‬والسهال ‪:‬‬
‫وجد أن الشطة لها مفعول مضاد للبكتيريا مما يجعلهما تساعد على الشفاء من‬
‫السهال الناتج عن عدوى المعاء كأغلب حالت السهال الصيفى ) لتعطى الشطة‬
‫لـلطفال ممن هم أقل من سنتين ‪ ،‬وبالنسبة لـلطفال الكبر سنا ً فتعطى بكمية‬
‫بسيطة تزيد تدريجيا ً عند الضرورة (‬

‫للذين يشكون من اللم المزمنة ‪:‬‬
‫كان من الشائع في العصور القديمة تسكين اللم ) كألم المفاصل ( بدعك الجلد فوق‬
‫موضع اللم بالشطة ‪ ...‬وهذا مانسميه طبيا ً بالدواء اُلملهب )‪ ....(counterirritant‬بمعنى‬
‫أن فكرة هذا العلج تعتمد على إحداث ألم سطحى خفيف ُيلهى المريض عما يحس به‬
‫من ألم شديد عميق ‪...‬وهذه هى نفس فكرة المراهم المسكنة لـللم الروماتيزمية لكن‬
‫الدراسات الحديثة أثبتت أن للشطة مفعول ً حقيقيا ً مخففا ً لـللم وخاصة لبعض انواع‬
‫اللم المزمنة ‪ ..‬وهذا يرجع الى وجود مادة كيميائية تم استخلصها من ثمار الفلفل‬
‫الحمر وهى مادة ‪:‬‬
‫كابسيسين ) ‪ ..... (capsaicin‬فقد اتضح أن هذه المادة كيميائية بالعصاب الطرفية ‪..‬‬
‫والتى تقوم بلرسال الشارات لـلحساس باللم الى المخ‪ .‬وبناء على ذلك ‪ ،‬ينصح‬
‫الذين يشكون من اللم المزمنة ‪ ،‬كآلم المفاصل‪ ،‬بدعك الجلد بكمية من الشطة‬
‫لتسكين اللم ‪ .‬وهذا مع العلم بوجود مراهم جاهزة لـلستعمال تعتمد فى مفعولها‬
‫المسكن لـألم على هذه المادة الموجودة بالشطة ‪ ...‬وهده مثل كريم زوستريكس )‬
‫‪ ، (zostrix‬وكريم اكسين )‪ (axsain‬وهى متوافرة بصيدليات الدول الغربية ‪...‬‬

‫الشطة لعلج المراض الجلدية )مرض القوباء (‪:‬‬
‫مرض القوباء مرض فيروسي يصيب العصاب السطحية الممتدة بمنطقة الصدر ‪،‬‬
‫وتظهر الصابة فى صورة حويصلت بها قاعدة حمراء ‪ ،‬ويصاحبها حرقان وألم شديد‬
‫وهذا المرض يزول تلقائيا ً بعد مضى حوالى ثلثة أسابيع منذ بدء الصابة‪ ..‬ولكنه فى‬
‫بعض الحالت ‪ ،‬خاصة ضعاف البدن ‪ ،‬ولسباب غير واضحة تماما ً ‪ ،‬يستمر اللم بعد زوال‬
‫الصابة أى يأخذ شكل ً مزمنًا‪ ..‬وهذه الحالة هى مايطلق عليها الطباء تسمية)‪post-‬‬
‫‪ .... (herpetic neuralgia‬وقد وجد أن مرهم )‪ (zostrix‬والذى سبقت الشارة إليه والذى‬
‫يعتمد مفعوله على مادة الشطة بعد أفضل علج لهذا اللم المزمن ‪.‬‬

‫الشطة ‪ ....‬تحل مشكلة قدم مريض السكر ‪:‬‬
‫من أبرز مضاعفات مرض السكر واكثرهاشيوعا مايسمى ) ‪ (burning foot syndrome‬أو ما‬
‫يمكن أن نصفه باسم ‪ :‬حرقان القدم‪ ..‬حيث يشكو مريض السكر من ألم بالقدم يتركز‬
‫حول العركوب ) الرسغ ( ويظهر في صور مختلفة مثل ‪ :‬حرقان أو وخز او شكشكة‪...‬‬
‫ويصفه المريض أحيانا ً بقوله ‪ :‬كأنى أمشي على حصى ‪ .‬وتعتبر هذه الشكوى الناتجة‬
‫عن إلتهاب العصاب الطرفية من المتاعب التى ليجدى معها عادة العلج بالعقاقير‬
‫التقليدية ‪.‬‬

‫وقد وجد من خلل الدراسات أن مادة كابسيسين ‪ -‬المادة الفعالة فى الشطة لها‬
‫القدرة كذلك على تخفيف هذا اللم أو الحرقان فى عدد كبير من مرضى السكر بعد‬
‫استمرار العلج لنحو أربعة أسابيع ولستخدام الشطة فى علج هذه الحالة ‪ ،‬إماأن يلجأ‬
‫المريض هنا لدهان القدم المؤلمة بأحد المرهمين السابقين ‪ ...‬ويعتبر مرهم )‪(axsain‬‬
‫هو أفضلها لعلج هذه الحالة‪ ...‬وإما يعتمد مباشرة على الشطة‪ ..‬ولذلك على النحو‬
‫التالى ‪ :‬يضاف ‪ 2/1 - 4/1‬ملعقة صغيرة من الشطة الى فنجان زيت نباتي دافء ) مثل‬
‫زيت الكافور أو زيت الزيتون( ويدلك الموضع المؤلم بهذا الخليط كما يصلح هذا العلج‬
‫لستعمال الشطة كمسكن لـللم المزمنة بصفة عامة مثل آلم المفاصل الروماتيزمية‪.‬‬

‫لن أخفى عليكم فقد شككت فى هذه الطريقة ولكن قد قمت في تجربتها على احد‬
‫أفراد السره ولكن الحذر هنا مطلوب والذي اقصده هو عدم وجود أي جرح في قدم‬
‫المريض الذي سوف تجرى عليه تلك الطريق لننا كما نعلم قدم مريض السكر اكثر‬
‫حساسية من قدم اي مريض وعلى الرغم انني اطلعت على بعض الكتب قد تنصح في‬
‫علج الجروح النازفة برش كمية من الشطة ال انني أشكك في تلك الطريقة على‬

‫الرغم من انها قد صدرة من قبل أطباء متخصصين في مجالهم ولكن فيها نوعا من‬
‫الخطورة على صحةالمريض من رأي الخاص ولذا لم اطرحها هنا‬

‫للذين يشكون من الصداع ‪:‬‬
‫وقد ثتب كذلك أن مادة الكابسيسين لها مفعول مقاوم للصداع والذى يتميز بحدوث‬
‫نوبات من اللم الشديد بأحد جانبى الرأس فمن خلل احدى الدراسات قام المرضى‬
‫بدهان أحد مستحضرات هذه المادة داخل تجويف فتحتى النف وعلى النف من‬
‫الخارج ‪ ...‬وبعد مرور خمسة أيام من النتاظم على هذا العلج ‪ ،‬استجاب أغلبهم للعلج‬
‫وزال عنهم الصداع‪ .‬ومن العراض الجانبية لهذا العلج حدوث رشح وحرقان مؤقت‬
‫بالنف يزول خلل فترة قصيرة ‪.‬‬

‫كيف تتناول الشطة ؟‬
‫من البديهى اخوت أن تناول الشطة يكون بإضافتها الى المأكولت أو الى الحساء ‪...‬‬
‫لكم من الممكن كذلك تناول منقوع ) شاى ( الشطة سواء لمساعدة الهضم أو لتنشيط‬
‫الجسم ‪ ..‬ومن المعتقد أن تناول هذا المنقوع يحافظ على صحة القلب ويحميه من‬
‫المراض ويحضر منقوع الشطة بإضافة ‪ 2/1-4/1‬ملعقة صغيرة من الشطة الى فنجان‬
‫ماء مغلى ويترك لبضع دقائق لتنقع الشطة وليكون ملئما ً للشرب ‪ ،‬ويشرب مثل هذا‬
‫الفنجان بعد وجبة الطعام ‪.‬‬

‫وصفات مختلفة من الشطة ‪:‬‬
‫* المكونات ‪:‬‬
‫ ‪ 2‬ملعقة غيرة من الشطة‬‫ ‪ 1 2/1‬ملعقة صغيرة من ملح الطعام‬‫ فنجان ماء مغلى‬‫‪ -‬فنجان من خل التفاح ) أو الخل البيض(‬

‫الطريقة والستعمال ‪:‬‬
‫تطحن الشطة مع الملح لعمل عجينة ‪ ..‬ثم توضع العجينة في إناء أو زجاجة للحفظ‬
‫ويصب عليها الماء المغلى ) او منقوع بابونج مركز ( ثم يترك الناء للحصول على‬
‫منقوع بارد ‪ ...‬وبعد ذلك يضاف الخل الى الناء يؤخذ من هذا المستحضر من ملعقة‬
‫صغيرة الى ملعقة كبيرة كل نصف ساعة خلل نزلت البرد ‪ .‬وفى حالة تحمل المذاق‬
‫الـلذع للمستحضر يمكن تخفيفه بمزيد من الماء دهان لتدليك الجسم ‪.‬‬

‫ولـلنتعاش والحيوية ‪ :‬يساعد تدليك الجلد بالشطة على زيادة ورود الدم وتنشيط‬
‫الدورة الدموية السطحية مما يشعر المدلك بالنشاط ويكسب الجلد نضارة وحيوية ‪.‬‬

‫ويستخدم في تحضير هذا الدهان المكونات التالية ‪:‬‬
‫‪ -‬كمية مناسة من الشطة ‪.‬‬

‫ خل تفاح ) او خل ابيض أو كحول نقى (‪...‬‬‫ ماء ورد ) أو ماء مقطر (‪ ..‬للتخفيف ‪.‬‬‫ويكون من الفضل استخدام هذا الدهان دافئا ً ولذلك يفضل تدفئة الخل المستخدم‬

‫لتسكين ألم السنان ‪:‬‬
‫ينصح بوضع كمية قليلة من الشطة بمكان الضرس المؤلم‪.‬‬
‫للذين يشكون من برودة القدم ‪:‬‬
‫خلل فترات الشتاء الباردة يمكن التغلب على مشكلة برودة القدمين بوضع كمية من‬
‫الشطة داخل الحذاء ) أو الجورب ( ‪.‬‬

‫لعلج التهاب الحلق أو اللوزتين ‪:‬‬
‫تستخدم الشطة كشراب ) بالطريقة السابقة ( أو تستخدم فى عمل غرغرة للفم‬
‫ولتحضير الغرغرة ‪ ،‬يضاف حوالى ‪ 1/8‬ملعقة صغيرة من الشطة لحوالى ‪ 1/2‬لتر ماء‬
‫مغلى وللتغلب على طعم الشطة الـلذع اذا ما أخذت في صورة شراب ‪ ،‬يمكن تناولها‬
‫بطريقة اخرى وذلك بوضع كمية قليلة من الشطة داخل قطعة جبن وتؤخذ كأنها‬
‫حبوب ‪.‬‬
‫عين الديك أو عصبة السوس‬
‫‪Jequirity‬‬
‫الششم ‪ :‬عين الديك ‪ -‬عيون الديك ‪َ -‬‬
‫ب العروس ‪ .‬عفروس ‪.‬‬
‫ششم ‪ -‬ششم أحمر ‪ -‬ح ّ‬
‫قن ُ‬
‫ُ‬
‫قل ‪ ،‬بليع ‪.‬‬

‫نبات متسلق معمر يصل ارتفاعه إلى ‪4‬أمتار أوراقه مركبة وله عناقيد زهرية قرنفلية‬
‫الشكل قرمزية اللون‪ ،‬الثمار قرنية وكل ثمرة تحتوي على عدد من البذور ذات لون‬
‫مميز بلونين أسود وأحمر‪ ،‬وعلى هذا سميت البذور بعين الديك‪.‬‬

‫يعرف النبات علميا ً باسم ‪ Abrus Precatorius‬والموطن الصلي لهذا النبات الهند‬
‫والمناطق المدارية بشكل عام‪.‬‬
‫المحتويات الكيميائية‪:‬تحتوي البذور على مركب البرين السام وقلويدات اندوليه‬
‫وانثيوسيانينات وتحتوي الجذور على الجلسرزاين وعلى كمية قليلة من مركب البرين‬
‫السام‪.‬‬

‫الستعمالت‪:‬يستعمل جذر نبات عين الديك في الطب الهندي في علج الكحة‬
‫واللتهابات وفي التهابات الجهاز التنفسي بما في ذلك الرئة‪ ،‬وفي الطب الصيني‬
‫يستخدم الجذور لعلج الصفار والتهاب الشعب المزمن‪.‬وكانت بذور النبات تستخدم في‬
‫الماضي كمانع للحمل وكمجهض ولكن نظرا ً لسمية البذور والجذور فلم يعد يستعمل‬

‫لهذا الغرض ل سيما عندما وجدت البدائل‪.‬وقد لحظت أن هذه البذور تباع لدى‬
‫العطارين وأنصح بعدم شرائها وعدم استعمالها نظرا ً لسميتها القاتلة‪.‬‬
‫الذرة‬
‫العرب لم تعرفها‪ ..‬وتستخدم علجا على نطاق واسع منذ القديم‬
‫الذرة تخفض ضغط الدم وتدر البول وتفيد الكبد وتهدىء الحرقان وتمنع تكون حصى‬
‫الكلى‬
‫الذرة نبات عشبي يعتبر أحد المحاصيل الهامة ولم تعرف العرب الذرة ولم تذكر في‬
‫كتبهم القديمة‪ .‬وتعرف بعدة أسماء فتسمى في بلد الشام "بالذرة الصفراء" وفي‬
‫مصر "ذرة شامية"‪ ,‬وفي الوليات المتحدة المريكية "كورن"‪ ,‬وفي انجلترا يطلق‬
‫مصطلح الذرة على القمح‪ ,‬وفي هولندا تعرف الذرة "بالقمح التركي" وفي فرنسا‬
‫"بالذرة السبانية" وفي تركيا "بالذرة التركية" وفي أفريقيا "بذرة الطحن" وفي بعض‬
‫مناطق المملكة تسمى "حبش" "أوهند" وتعرف الذرة علميا باسم ‪ zea maize‬من الفصيلة‬
‫النجيلية‪.‬‬
‫الموطن الصلي للذرة‬
‫قيل ان الذرة قد وجدت أصل في جنوب أمريكا ونقلت إلى النديز وذلك يرجع إلى‬
‫حوالي ‪ 4000‬سنة‪ ,‬وقد وجدت في مقابر "النكا" في البيرو حبوب تمثل أصنافا‬
‫مختلفة من الذرة‪ ,‬ومن هناك امتدت شمال ولعبت دورا بارزا في حضارة "المايا‬
‫والزتك"‪ ,‬وروي ان الهنود زرعوها في نيومكسيكو منذ الفي سنة قبل الميلد‪ ,‬وحين‬
‫زار الوروبيون أمريكا لول مرة كانت الذرة تزرع على طول الطريق من البحيرات‬
‫العظمى ووادي سانت لورانس المنخفضة إلى شيلي والرجنتين‪ .‬والمعروف ان‬
‫"كريستوف كولومبس" قد أدخل الذرة إلى أوروبا‪ ,‬وقيل ان الذي نقلها من البيرو إلى‬
‫أوروبا هو "فرناندبيزار" وأول ما زرعت في أوروبا زرعت في اسبانيا أول ثم فرنسا‬
‫وكانت آنذاك تزرع كعلف للماشية ثم انتشرت زراعة الذرة في جميع أنحاء العالم‪ .‬الجزء‬
‫المستخدم من الذرة طبيا البذور وشبشول الذرة أو ما يعرف بشعر الذرة والذي يعرف‬
‫عالميا باسم ‪cornsilk‬جنين حبة الذرة‪.‬‬
‫المحتويات الكيميائية‬
‫تحتوي البذور على نشاء وبروتين وزيت ثابت ومعادن وكاروتينات واسترولت‬
‫وفيتامينات أ‪,‬ب‪,‬هـ أما جنين حبة الذرة فيحتوي على زيت ثابت بكمية كبيرة وزيت الذرة‬
‫الموجود في السواق الذي يستعمل للقلي هو من جنين حبة الذرة‪ .‬كما يحتوي على‬
‫بروتين بنسبة أكبر مما هو عليه في البذور ونشاء بكمية أقل من البذور ومعادن أما‬
‫شبشول الذرة فهو أهم جزء في نبات الذرة لما له من تأثيرات طبية متميزة ويحتوي‬
‫على فلفونيدات وأهم مركب ‪ Maysin‬وقلويدات واللنشين ومواد صابونية وزيوت طيارة‬
‫ومواد هلمية وفيتامين ‪ K, C‬وبوتاسيوم‪ ,‬مواد عفصية‪ ,‬مواد مرة‪ ,‬وشيرولت‪ ,‬وزيت‬
‫ثابت‪.‬‬
‫الستعمالت‬
‫لقد استخدم مواطنو أمريكا الذرة على نطاق واسع في العلج من مدة طويلة حيث‬
‫كانوا يصنعون من البذور الطرية الطازجة عجينة ويضعونها على الدمامل والكدمات‬
‫والمناطق المتورمة‪.‬‬
‫أما ما تقوله الدراسات الحديثة وخاصة على شبشول الذرة فقد أثبتت الدراسات ان‬
‫شبشول الذرة ينبه المرارة مما يزيد من افراز الصفراء‪ ,‬كما أثبتت الدراسات العلمية‬
‫في الصين ان شبشول الذرة يخفض ضغط الدم‪.‬‬
‫وبما ان شبشول الذرة يحتوي على بوتاسيوم فقد وجد ان شبشول الذرة يعتبر من‬
‫أحسن المدرات للبول بالضافة إلى فائدته الكبيرة لحل جميع مشاكل المجاري البولية‪,‬‬
‫وقد وجد انه يلطف بطانة المجاري والمثانة كما انه يهدىء الحرقان ويحسن كثيرا من‬
‫جريان البول وتقطعه كما وجد انه أفضل مادة تستعمل للحصر البولي الناتج من تضخيم‬
‫البروستاتا أو اضطرابها‪.‬‬

‫كما اتضح انه يمنع تكون حصى الكلى ويقل ص إلى حد كبير تكوينها ويزيل العراض‬
‫الناتجة عن وجود حصى في الكلى‪ .‬كما ان المشاكل المزمنة في كيس المثانة يمكن‬
‫التغلب عليه بواسطة شبشول الذرة وأيضا ذو فائدة عظيمة في أي مشاكل إضافية في‬
‫كيس المثانة‪ .‬كما يفيد شبشول الذرة في فك احتباس الصفراء‪ .‬يستخدم شبشول‬
‫الذرة أيضا كمادة مقوية ومنبهة لعضلت القلب وتسكن القناة الهضمية‪.‬‬
‫أما بذور الذرة فإنه يستخرج منها النشأ الذي يستعمل مغذيا وملطفا وتعمل منه حقنة‬
‫شرجية للطفال المصابين بالنزلت المعوية‪.‬‬
‫أما جنين حبة الذرة فيستخدم زيته للمرضى الذين يعانون من ضغط الدم لنه يحول‬
‫دون تكون مادة الكوليسترول ويعطي الزيت شربا بمقدار ملعقتين قبل وجبة المساء‬
‫وكذلك ملعقتين قبل الفطار ويداوم عليه حتى يخف ضغط الدم وينزل مستوى‬
‫الكوليسترول‪.‬‬
‫الضرار الجانبية‪:‬‬
‫ل توجد أضرار أو محاذير إذا أخذ العلج بالطريقة السليمة‬
‫التــــوت‬

‫التوت هو نبات على هيئة أشجار كبيرة وأفرعها كثيرة وهو نوعان‪ ،‬التوت البيض الذي‬
‫تؤكل ثماره وتتغذى على أوراقه دودة القز وتكون أزهاره ذات لون اصفر مائل الى‬
‫الخضرار وأوراق كثة والنوع الثاني التوت السمر او البنفجسي واشجاره اقل حجما ً‬
‫ونموا ً من اشجار التوت البيض‪.‬‬
‫يعرف التوت بعدة اسماء مثل الفرصاد والفشكل والغلم‪.‬‬
‫ويعرف علميا ً باسم‪Morus alba :‬‬
‫الجزء المستخدم ‪:‬من شجرة التوت الثمار الطرية الطازجة ذات الطعم الحلو والزهار‬
‫والوراق الطازجة‪.‬‬
‫المكونات الكيميائية لثمار التوت وأوراقه‪:‬‬
‫تحتوي الثمار على أحماض التمار )‪ (Fruit acids‬واهمها حمض الماليك وحمض الليمون‪،‬‬
‫وتحتوي أيضا ً على سكروز وعلى بكتين وحمض السكوربيك وفلفو نيدات وأهمها‬
‫المركب روتين‪ ،‬كما تحتوي الثمار على بروتين ومواد دهنية وكالسيوم وحديد ونحاس‬
‫وكوبلت وكبريت وبوتاسيوم وفوسفور ومنجنيز وكلور وفيتامينات أ‪ ،‬ج وحمض‬
‫كهرماني ومواد عفصية‪ .‬أما الوراق فتحتوي على فلنونيدات من أهم مركباته الروتين‬
‫ولكن بنسبة أعلى مما هو في الثمار‪.‬‬
‫ماذ قال عنه الطب القديم؟‬
‫لقد وجدت ثمار التوت في مقابر هواره واستعملها الفراعنة كغذاء وضمن الوصفات‬
‫العلجية‪ .‬ويسمى التوت باللغة الفرعونية "الخوت" واللفظ قريب جدا ً من العربية‪ ..‬وقد‬
‫استخدم الفراعنة عصير التوت شرابا ً لعلج حالت البلهارسيا وحرقان المعدة ولعلج‬
‫حالت الكحة والسعال الديكي‪.‬‬
‫وقد قال ابن سينا في التوت "التوت صنفان احدهما الفرصاد الحلو والخر هو المر‬
‫الذي يعرف بالشامي وعصارته قابضة خصوصا ً اذا طبخت ويمنع سيلن المواد الى‬
‫العضاء واذا طبخ ورقة مع ورق العنب وورق التين السود بماء المطر سود الشعر‪.‬‬
‫ينفع القروح الخبيثة ليحفظها وعصارته تنفع ايضا ً بثور الفم"‪.‬‬
‫اما ابن البيطار فقال "التوت صنفان احدهما الفرصاد وله سائر احوال التين‪ ،‬ولكن‬
‫دونه اما المر الذي يعرف بالشامي فالحلو منه حار رطب والحامض الشامي هو البرد‬
‫والرطوبة والحامض يحبس أورام الحلق والفم وورقه نافع للذبحة وهورديىء للمعدة"‪.‬‬

‫اما داود النطاكي فقد قال في تذكرته "التوت يصلح الكبد ويربي شحما ويزيد فساد‬
‫الطحال ويطفئ اللهيب والعطش ويفتح الشهوة والسدد وينفع أورام الحلق واللثة‬
‫والجدري والحصبة والسعال خصوصا ً شرابًا‪ ،‬يبرئ القروح وحروق النار طلء‪ ..‬أوقية‬
‫ونصف من عصارة ورقه تخلص من السموم شرابًا‪ ..‬وثمرته بالخل تبرىء من الشرى‬
‫والشقوق ومع ورق الخوخ اخرج الدود حيا ً عن تجربة"‪.‬‬
‫ماهي محتويات التوت الكيميائية والتي كان لها دور في الطب الحديث؟‬
‫تحتوي ثمار التوت على كمية كبيرة من الملح المعدنية مثل الفوسفور والصوديوم‬
‫والبوتاسيوم والكالسيوم والحديد والنحاس والمنجنيز والكبريت والكلور‪ ،‬وبذلك فهو‬
‫مصدر ممتاز للملح المعدنية‪ .‬كما يحتوي فيتامينات مثل أ‪ ،‬ب‪ ،‬ج بالضافة الى البروتين‬
‫والمواد الدهنية والسكرية وحمض الليمون وتبلغ القيمة الحرارية لكل ‪100‬جم من‬
‫التوت حوالي ‪7.5‬سعرات‪ ،‬وبذلك يعتبر تناول التوت مفيدا ً جدا ً في حالت فقر الدم‬
‫والحلق واللثة‪.‬‬
‫وماذا قال عنه الطب الحديث؟‬
‫ يعتبر التوت مفيدا ً جدا ً في حالت فقر الدم وأورام الحلق واللثة‪ ،‬وله تأثيرات فعالة‬‫في خفض درجة الحرارة وفي حالت الحميات والحصبة‪ ،‬كما انه يفيد في حالت‬
‫العطش‪ ،‬ويستخدم عصير التوت في المجال الطبي لضافته مع الدوية بغرض التلوين‬
‫وتحسين الطعم‪ .‬وقد اتضح في السنوات الخيرة ان جذور التوت لها خواص مسهلة‬
‫للمعدة والمعاء وطاردة للديدان‪ ،‬كما ان آخر الدراسات العلمية تؤكد ان للتوت تأثيرا‬
‫هرمونيا ذكريا وهو بذلك يعتبر مفيدا ً لحالت الضعف الجنسي ويعمل أيضا ً على خفض‬
‫نسبة السكر في الدم والبول وهو بذلك مفيد لحالت ارتفاع نسبة السكر في الدم‬
‫وأمراض الكبد وحالت السعال والحصبة‪.‬‬
‫وهناك استعمالت داخلية وأخرى خارجية‪..‬‬
‫الستعمالت الداخلية‪:‬‬
‫ يستخدم عصير التوت كغرغرة وشراب ثلث مرات في اليوم لحالت الحميات والتهاب‬‫الحنجرة والحصبة‪.‬‬
‫ يشرب مغلي جذور التوت بمعدل كوب واحد يوميا ً على الريق صباحًا‪ ،‬وذلك لعلج‬‫حالت السهال وطرد الديدان المعوية‪.‬‬
‫ يستخدم مغلي الزهار والوراق الطازجة وأيضا ً تؤكل الثمار طازجة لتأثيرها المطهر‪،‬‬‫وذلك لعلج التهابات الفم والمعاء والضطرابات الهضمية‪.‬‬
‫ تؤكل الثمار طازجة وتشرب أيضا ً كعصير ثلث مرات يوميا ً لعلج الضعف الجنسي‬‫ومرض السكر‪.‬‬
‫الستعمالت الخارجية‪:‬‬
‫يستخدم التوت الطازج بعد هرسه على هيئة قناع للوجه لمدة ما بين ‪20‬إلى ‪30‬دقيقة‬
‫ثم يزال بعد ذلك بالماء الفاتر ويغسل الوجه بماء الورد وتكرر هذه العملية مرتين‬
‫أسبوعيًا‪ ،‬أي كل ثلثة أيام‪ .‬هذه الوصفة لعلج حب الشباب وتطهير وتنعيم البشرة‪.‬‬
‫قامت كثير من المصانع بتحضير عصير التوت المركز الذي يستخدم على نطاق واسع‬
‫وبالخص في شهر رمضان المبارك وهو من العصيرات المفضلة لدى الشباب‬
‫والطفال‪.‬‬

‫ويحتوي التوت على فيتامينات ) آ ( و ) ب ‪ ( 1‬و )ث( ‪ .‬فهو مقوي ‪ -‬مرطب ‪ -‬مطهر ‪-‬‬
‫ملين ‪ -‬ويستعمل ضد الوهن النفسي والنزيف والمساك والتهاب المعاء وعلل الصدر‪،‬‬
‫يفيد التوت الشامي المصابين بفقر الدم وضعف الكبد والسعال والحصبه والجدري‬
‫وأورام الحلق واللثه ويخفف الحراره والعطش‪.‬‬

‫وقال خبراء التغذية في الجتماع السنوي لجمعية الفسيولوجيا المريكية‪ ،‬أن التوت‬
‫الحمر بالذات‪ ،‬يحتوي على خليط من المركبات الكيميائية المفيدة مثل "فلفونويد"‬
‫و"بوليفينول" بالضافة إلى مركبات "آنثوسيانين" التي تعطي الثمار لونها الحمر أو‬
‫الرجواني أو الزرق ‪ ،‬وتعتبر مضادات قوية للكسدة وتتمتع بخصائص مضادة لللتهاب‬
‫والتقرحات والفيروسات والسرطان‪.‬‬
‫ووجد الباحثون في جامعة انديانا الميركية‪ ،‬بعد دراسة فوائد ثلثة أنواع من التوت هي‬
‫إلدربيري ‪ ،‬شوكيبيري‪ ،‬وبيلبيري‪ ،‬أن خلصات توت "شوكيبيري وبيلبيري" سببت ارتخاء‬
‫الشرايين التاجية للقلب‪ ،‬بينما قللت التراكيز العالية من شوكيبيري تعرض الشرايين‬
‫لعمليات الكسدة وحمتها من التلف‪ ،‬فيما قدم النوعان الخران حماية جزئية‪.‬‬
‫وأرجع الباحثون هذه الثار الصحية اليجابية ‪ ،‬إلى قدرة هذه النواع من الثمار على‬
‫تحفيز انطلق مادة أوكسيد النيتريك في الشرايين التاجية‪ ،‬حيث تساعد هذه المادة في‬
‫المحافظة على النشاط الشرياني وضغط الدم ومنع تشكل الخثرات الدموية‪.‬‬
‫وقد عرفت الثار الصحية للتوت منذ عهد أبوقراط‪ ،‬حيث استخدمت كمضادات لللتهاب‬
‫والروماتيزم ومدرات للبول ومواد ملينة للمعاء‪ ،‬إلى جانب استخدامها كعلجات لمراض‬
‫الدزنطاريا )الزحار( واضطرابات المعدة ومرض السقربوط والمشكلت البولية‬
‫فول الصويا ‪Soybean‬‬

‫فول الصويا يعتبر من الطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من البيوتين )‪ (Biotin‬وهو‬
‫أحد المغذيات الهامة التي تشبه الفيتامينات‪ .‬ومن المواد الطبيعية التي تحتوي على‬
‫البيوتين الثوم والجنسنج المريكي والشوفان والشعير والفوكادو وبذور القطن والذرة‬
‫والسمسم ولكن فول الصويا هو أغنى هذه المواد بمادة البيوتن‪ .‬ولستعمال فول‬
‫الصويا يؤخذ أربع ملعق أكل وتؤكل يوميا ً أو يمكن شراء مستحضر البيوتين الذي يوجد‬
‫جاهزا ً في محلت الغذية التكميلية والجرعة منه ‪6‬ملجم يوميًا‪.‬‬

‫واثبت العلماء اليطاليون التأثير الملحظ لفول الصويا على معدل كولسترول الدم‬
‫حيث كانت المادة الكيميائية الموجودة في فول الصويا والمعروفة باسم "ليستين"‬
‫‪ Lecithin‬هي التي تكسر الكولسترول في الدم‪.‬‬

‫ويتميز فول الصويا عن بقية النواع الخرى من البقول بأنه يحتوي على جميع الحماض‬
‫المينية الساسية الثمانية الضرورية لجسم النسان لصنع البروتين‪ .‬هذا يجعله مصدرا‬
‫ممتازا للبروتين الكامل وخصوصا للنباتيين‪.‬‬

‫كما يتميز عن البروتين الحيواني بأنه خالي من الشحوم والكولسترول‪ .‬يحتوي فول‬
‫الصويا على كمية أكبر من البروتين والدهون من أي نوع آخر من البقول ويحتوي أيضا‬
‫على مادة تدعى مثبط أنزيم تريبسين والتي قد تسبب عسر هضم اذا تم تناول فول‬
‫الصويا نيئا أي بدون طبخ‪ .‬ولكن نقع وطبخ وتخمير فول الصويا يتلف هذه المادة ويزيل‬
‫تأثيرها الضار‪.‬‬

‫فول الصويا علج لمرض الزهايمر‬
‫أعلن باحثون أن تناول الكثير من فول الصويا قد يحمي من الصابة بداء الزهايمر‬
‫»الضطراب الدماغي« الخطير غير القابل للشفاء‪ ،‬الذي يصيب أكثر من نصف‬
‫الميركيين بعد سن الخامسة والثمانين‪ .‬وفول الصويا نبات غني بمركبات‬
‫الفيتوإستروجين )‪ ،(Phytoestrogen‬الذي سبق وقيل إنه ينقص من مخاطر الصابة‬
‫بالمراض القلبية وترقق العظام‪ .‬وطبقا ً للدراسة الحديثة‪ ،‬فإن العلماء وجدوا بأنه‬
‫يحمي أيضا ً من حدوث داء الزهايمر‪ ،‬خاصة عند النساء بعد سن اليأس‪ .‬فقد وجدت هذه‬
‫الدراسة التي استمرت ثلث سنوات وأجريت على الحيوانات بأن مادة مشابهة‬
‫للستروجين موجودة في فول الصويا تدعى الفيتواستروجين أو إيزوفلفون )‬
‫‪ ،(Isoflavones‬تعمل على إنقاص عدد التغيرات البروتينية الحاصلة في الدماغ التي ترافق‬
‫داء الزهايمر‪.‬‬

‫وتقول البروفيسورة هيلين كيم المشرفة على هذه الدراسة في المعهد القومي‬
‫الميركي‪ ،‬إن هناك دلئل على أن النساء اللواتي ل يتناولن معالجة معوضة للستروجي‬
‫بعد سن اليأس لديهن خطورة عالية للصابة بداء الزهايمر ‪ .‬يتميز داء الزهايمر بتوضع‬
‫لويحات وخيوط شبكية داخل الخليا العصبية في الدماغ‪ ،‬ويصيب هذا الداء حوالي أربعة‬
‫مليين أميركي‪ .‬وطبقا ً لتوقعات جمعية داء الزهايمر سيصيب هذا الداء مع حلول نهاية‬
‫هذا القرن حوالي أربعة عشر مليون شخص في الوليات المتحدة الميركية‪.‬‬

‫وقد تمت الدراسة على مجموعة من القرود التي أحدثت لديها حالة يأس جراحي‬
‫باستئصال المبيضين‪ ،‬حيث اعتبرت هذه القردة بمثابة نموذج يمثل النسان في حالة‬
‫اليأس‪ ،‬وخلل الثلث سنوات التي استغرقتها الدراسة التي مولها المعهد القومي‬
‫للصحة في الوليات المتحدة الميركية تمت تغذية خمسة وأربعين قردا ً على واحد من‬
‫ثلثة أنواع من فول الصويا‪ ،‬الول فول الصويا مع اليزوفلفون‪ ،‬والثاني فول الصويا‬
‫من دون اليزوفلفون‪ ،‬والثالث فول الصويا من دون اليزوفلفون ومع البريمارين )‬
‫‪ ،(Premarin‬وهو معالجة إستروجينية شائعة‪.‬‬
‫وقد ضمت كل مجموعة خمسة عشر قردا‪ ،‬وقام العلماء بعد ذلك بفحص النسيج‬
‫الدماغي للقردة في كل مجموعة بحثا ً عن التغيرات البروتينية التي تميز داء الزهايمر‪.‬‬

‫وقالت كيم إن فريق بحثها وجد القليل فقط من التغيرات البروتينية المرتبطة بداء‬
‫الزهايمر في أدمغة القرود التي تناولت فول الصويا مع اليزوفلفون مقارنة مع‬
‫المجموعتين الخريين‪ .‬ومن الجدير بالذكر أن الوظيفة الشاذة لبعض البروتينات في‬
‫أدمغة المصابين بداء الزهايمر تؤدي لنخماص بنية وهيكل الخليا العصبية‪ .‬وقالت كيم‬
‫إن التغيرات التي لوحظت في هذه المجموعة لم تكن بدرجة التغيرات نفسها‪ ،‬التي‬
‫شوهدت في أدمغة القردة التي تناولت البريمارين‪ .‬وتفترض كيم بأن اليزوفلفون‬
‫والستروجين الحقيقي كالبريمارين يمكن أن يكونا مفيدين للدماغ‪ ،‬لكن يعملن بآليتين‬
‫مختلفتين‪ .‬ونحن بحاجة لمتابعة مزيد من الحيوانات وفحص أدمغتها لمعرفة كيف تؤثر‬
‫التغيرات البروتينية على وظيفة الدماغ‪ .‬وتوضح الدكتورة كيم بأن النساء اللواتي‬
‫تعرضن لحدوث نقص حاد في الستروجين بعد سن اليأس‪ ،‬واللواتي من المعروف‬
‫تاريخيا ً أنهن يعمرن أكثر من الرجال‪ ،‬هن غالبا عرضة لداء الزهايمر‪ ،‬لكن الرجال‬
‫معرضون أيضا للصابة‪ ،‬وهم يستفيدون أيضا من تناول فول الصويا‪.‬‬

‫ينظر إلى الستروجين على أنه هورمون مؤنث‪ ،‬لكنه في الواقع ليس كذلك‪ .‬فذكور‬
‫الفئران من دون إستروجين ل تتطور بشكل طبيعي من ناحية السلوك الجنسي والنزعة‬
‫العدائية‪ .‬وقد حذرت الدكتورة كيم إلى أنه يجب تناول فول الصويا مع الطعام وليس‬
‫على شكل حبوب داعمة للتغذية‪ ،‬حيث من غير المعروف مدى المخاطر السمية لهذه‬
‫المواد‪) .‬البوابة(‬

‫ويمكن صنع الكثير من الطعمة الشهية والمستساغة من فول الصويا‪ ،‬كما يمكن أيضا‬
‫صنع حليب الصويا‪ ،‬الذي يمكن تحويله إلى نوع لذيذ من الجبن‪.‬‬
‫ماهو حليب فول الصويا ‪ ....‬وكيف نحصل عليه ‪ .....‬ومن أين ؟؟‬
‫هناك نوع من الفول يسمى بـ فول الصويا‬
‫يعصر هذا الفول في معاصر خاصة ‪ ,‬ويستخرج منه عصارة ‪ ....‬هذه العصارة تتكون من‬
‫زيت وحليب يستخلص هذا الحليب ) حليب فول الصويا ( حيث ُيفصل عنه الزيت ‪,‬‬
‫فيصبح صافيا ونقيا يعبأ في علب ذات أحجام مختلفة ‪ ,‬و يباع في بعض محلت السوبر‬
‫ماركت الكبيرة ‪ ...‬وهو معروف بنفس السم )حليب فول الصويا (‬

‫طريقة أخرى‪ :‬لعمل حليب الصويا بنقع فول الصويا بالماء لمدة ساعات ثم ثرمه‬
‫بواسطة خلط كهربائي‪ ،‬يغلي المزيج‪ ،‬يصفى في كيس من القماش البيض والصافي‬
‫هو حليب الصويا‪.‬‬

‫و يمكن التغلب على الطعم الغير مستساغ لحليب الصويا بإضافة القليل من العسل أو‬
‫السكر أو العصير إليه ) إذا لم يكن مريض فقر الدم مصاب بالسكر( كما أن كمية لتر‬
‫واحد وهي ماتعادل ) أربعة أكواب ( يمكن شربها على فترات متفرقة طوال اليوم ‪.‬‬

‫لبن الصويا ‪Soy - yogurt‬‬
‫انقع فول الصويا في الماء البارد لمدة ‪ 24‬ساعة‪.‬‬
‫ضع ‪ 3‬مقادير فول في الخلط مع ‪ 3‬مقادير من الماء ثم دور الخلط لمدة ‪ 3‬دقائق‪.‬‬
‫أضف ‪ 5‬مقادير ماء ثم أغلي الخليط مع التحريك حتى الغليان وقبل الفوران‪.‬‬
‫أطفئ النار وانتظر ‪ 30‬دقيقة ثم ضع الحليب في شاشة أو مصفاة للتصفية‪.‬‬
‫لصنع اللبن أضف ملعقة لبن عادي لحليب الصويا الفاتر وأترك في مكان دافئ ومظلم‬
‫لمدة ‪ 24‬ساعة‪.‬‬

‫جبنة الصويا )توفو(‪:‬‬
‫التوفو يعمل بإضافة فنجان من الخل مع قليل من الملح على حليب الصويا فيتخثر‬
‫ويترك لمدة ‪ 45‬دقيقة ثم يصفى في كيس من القماش‪ ،‬تشد فتحته ويوضع ثقل عليه‬
‫لعدة ساعات فيصبح قالب جبني توفو‪.‬‬

‫هذا البرنامج الصحي يشمل اهمية الصويا )حليب الصويا‪ ،‬التوفو‪ ،‬مكسرات الصويا( في‬
‫حياتنا اليومية‪:‬‬
‫أفادت الدراسات والتجارب التي أجريت على الصويا بأنه قد يفيد في بعض الحالت‪.‬‬
‫غير أن النتائج التي توصل اليها العلماء في هذا الحقل ما تزال غير نهائية‪ .‬أما السباب‬
‫التي تبين أهمية الصويا فنلخصها فيما يلي ‪:‬‬

‫‪ .1‬محاربة أمراض القلب‪ .‬حيث أنه يخفف معدل الكوليسترول المرتفع حوالي ‪.%9‬‬
‫‪ .2‬يحافظ الصويا على العظام خصوصا ً عظام النساء بعد سن اليأس‪.‬‬
‫‪ .3‬يساعد على محاربة سرطان الثدي‪ .‬حيث تناول وجبة تحتوي على الصويا يوميا‪ً،‬‬
‫يساعد على محاربة سرطان الثدي‪ ،‬ومازالت الدراسات والتجارب تجرى للتأكد من هذه‬
‫النقطة‪.‬‬
‫‪ .4‬كذلك يساعد على محاربة سرطان غدة البروستات ‪.‬‬
‫‪ .5‬كذلك أفادت الدراسات أن تناول فول الصويا مرة أسبوعيا ً على القل يؤدي الى‬
‫تفادي خطر الصابة بسرطان القولون بنسبة ‪.%50‬‬
‫‪ .6‬يمكن أن يحمي من سرطان بطانة الرحم بنسبة ‪ %50‬نتيجة الدراسات التي أجريت‬
‫على نساء تناولن الصويا على أنواعه‪.‬‬
‫‪ .7‬يساهم في منع الصابة بالسكتة القلبية‪ ،‬حيث أجريت التجارب على القردة‬
‫والحيوانات‪ ،‬ومازالت تجرى التجارب والدراسات لتبرهن هذه النتيجة على النسان‪.‬‬

‫كما اثبت العلماء اليطاليون التأثير الملحظ لفول الصويا على معدل كولسترول الدم‬
‫حيث كانت المادة الكيميائية الموجودة في فول الصويا والمعروفة باسم "ليستين"‬
‫‪ Lecithin‬هي التي تكسر الكولسترول في الدم‪.‬‬

‫كما أن فول الصويا مفيد جدا للنساء في سن اليأس فهو يايساعد في المحافظة على‬
‫الكثافة المعدنية للعظام عند السيدات اللتي تجاوزن مرحلة اليأس اي انه يخفف من‬
‫هشاشة العظام لدى النساء ويساعد على خفض الكوليسترول بنسبة ‪ %10‬بشرط‬
‫تعاطيه يوميا على شكل طعام او شرب حليبه ‪ ،‬كما انه غني بهرمون الستروجين الذي‬
‫تفقده المرأة في سن اليأس‬
‫وهو ل يؤكل ني لنه يسبب عسر الهضم ينقع ويطبخ ويؤكل مثل الفول المدمس او‬
‫يشرب حليبه ويستخدم زيته وهو مفيد للنساء حتى قبل الوصول لسن اليأي لنه‬
‫يعطيهم نتائج افضل عند الوصول لهذة المرحلة‬

‫فول الصويا قد يسبب العقم‬
‫قال باحثون في مستشفى رويال فيكتوريا في بلفاست إن فول الصويا ربما يكون له‬
‫صلة بالعقم لدى الرجال‪ .‬وقال الباحثون إن فول الصويا يحتوي على هرمون‬
‫الستروجين النثوي‪ ،‬الذي تتسبب الكميات الكبيرة منه في العقم لدى الرجال‬
‫وقالت الدكتورة لوراين اندرسون‪" :‬إن ما ل يعلمه أغلب الرجال إن فول الصويا موجود‬
‫في كثير من الغذية التي يتناولونها يوميا‪ .‬مثل البيتزا أو أي طعام اخر يتم إضافة ماء‬
‫ساخن إليه من أجل تجهيزه"‪.‬‬

‫وأضافت اندرسون‪" :‬ستجد أن فول الصويا يشكل نسبة عالية في الغذية الجاهزة لنه‬
‫أرخص ويحتوي على أعلى تركيز من هرمون الستروجين مقارنة بالغذية الخرى"‪.‬‬
‫ومن جانب آخر‪ ،‬قيل مؤخرا إن حليب الصويا يسبب بعض التأثيرات الضارة بما فيها‬
‫عرقلة نظام الغدد الصماء والدرقية‪ ،‬ولكن لم تجد دراسة أميركية جديدة أي دعم يذكر‬
‫لتلك المزاعم بالرغم من أنه جرى التشكيك ببعض أوجه الدراسة فور صدورها‪.‬‬

‫وأشارت بعض الدراسات على أن كميات معتدلة من مسحوق حليب فول الصويا تساعد‬
‫على الوقاية من السرطان‪ ،‬في حين أن بعض الخبراء يعتقدون بأن الكميات الكبيرة منه‬
‫تعرقل وظائف الغدد الصماء والدرقية ول سيما عند الطفال الرضع‪.‬‬

‫هذا وأفادت دراسة حديثة نشرتها مجلة التغذية ‪ ،‬أن شرب حليب الصويا بانتظام يساعد‬
‫في تخفيض ضغط الدم عند المصابين بارتفاع الضغط الشرياني‪ .‬فقد وجد الباحثون بعد‬
‫متابعة ‪ 40‬شخصا مصابين بارتفاع متوسط في ضغط الدم‪ ،‬شربوا لترا واحدا يوميا من‬
‫حليب الصويا أو من حليب البقار العادي لمدة ثلثة أشهر‪ ،‬أن الشخاص الذين استهلكوا‬
‫حليب الصويا شهدوا انخفاضات كبيرة في قراءات ضغط الدم النقباضي والنبساطي‪،‬‬
‫مقارنة مع الذين شربوا حليب البقار‪.‬‬

‫ولحظ هؤلء بعد مرور ثلثة أشهر‪ ،‬أن متوسط ضغط الدم النقباضي‪ ،‬وهو القراءة‬
‫العليا للضغط‪ ،‬انخفض بحوالي ‪ 18.4‬ملليمتر زئبق‪ ،‬كما انخفض ضغط الدم النبساطي‪،‬‬
‫وهو القراءة السفلية من الضغط‪ ،‬بنحو ‪ 15.9‬ملليمتر زئبق في المجموعة التي تناولت‬
‫الصويا‪.‬‬

‫ويرى الطباء في جامعة ميتشيغان المريكية‪ ،‬أن هذا النخفاض يشبه إلى حد ما‬
‫النخفاض الذي تسببه العديد من الدوية الخافضة للضغط‪ ،‬مما يشير إلى أن شرب‬
‫حليب الصويا لثلث شهور يكفي لرجاع ضغط الدم العالي إلى حدوده الطبيعية‪.‬‬

‫وعادة ما يوصف برنامج داش الغذائي الذي يتألف من كميات كبيرة من الخضراوات‬
‫والفواكه والمكسرات ومنتجات اللبان قليلة الدسم وكميات قليلة من السكريات‬
‫والدهون المشبعة‪ ،‬للمصابين بارتفاع الضغط‪ ،‬ومع الدراسة الجديدة‪ ،‬ينصح بحليب‬
‫الصويا كبديل مثالي لللبان قليلة الدسم‪.‬‬

‫فوائده واستخداماته وما طريقة استعماله؟ ومدى اهميته للحامل؟ أيضا ً هل للمرمية‬
‫خطورة أو ضرر على الحامل؟‬
‫يحتوي فول الصويا على ‪ %40‬بروتين وهو أكثر في محتوى البروتين من اللحم ومواد‬
‫دهنية ‪ %25‬ومواد سكرية ‪ .%15‬كما يحتوي على الملح المعدنية الهامة مثل الكالسيوم‬
‫والحديد والمغنيسوم والفوسفور والبوتاسيوم والكبريت وفيتامينات أ‪ ،‬ب ‪ ،1‬ب ‪ ،3‬د‪ ،‬ه‬
‫وخميرة دياستاز وليستين وشمع العسل وصمغ الصنوبر وسيليليوز وكازايين وفي دقيق‬
‫الصويا من الزوت ما في دقيق الحنطة أربعة أضعاف‪ .‬وفول الصويا غذاء كامل وسهل‬
‫الهضم جدا ً وأنه بناء من الدرجة الولى لعضلت الجسم والعظام والعصاب ومنشط‬
‫قوي ومرمم للجسم ويحقق التوازن بين الخليا‪ .‬ويستخرج من فول الصويا زيت ذا‬
‫قيمة غذائية عالية وفوائد طبية للجسم ويخفض هذا الزيت الكوليسترول من الدم ول‬
‫يرفعه‪ .‬وفول الصويا مهم جدا ً للحامل لما يحتويه من معادن وفيتامينات وهو يستعمل‬
‫مثله مثل أي مطبوخ أو يستعمل منه معجون‪ .‬أما المرمية فإذا أخذت كعلج على أساس‬
‫جرعات يومية مستمرة فل انصح باستخدامه للحامل أما إذا كان يؤخذ منها ملعقة صغيرة‬
‫واحدة في اليوم فل بأس من ذلك‪.‬‬
‫الحبة السوداء‬

‫قال رسول الله ‪ -‬صلى الله عليه وسلم‪ :‬إن في الحبة السوداء شفاء من كل داء إل‬
‫السأم‬
‫ما هي حبة البركة؟‬
‫هي عشب نباتي ينمو سنوّيا في منطقة البحر البيض المتوسط‪ ،‬ولكنه يزرع في‬
‫مناطق عديدة أخرى في شمال أفريقيا وآسيا والجزيرة العربية‪.‬‬
‫والسم العلمي للنبات هو ‪ ،Nigeria Sativa‬وهو نبات قصير القامة ل يزيد طول قامته عن‬
‫‪ 3‬مم‪ ،‬وهو ينتمي لعائلة الشمر واليانسون‪ ،‬حتى إنه أحياًنا يتم الخلط بينه وبين نبات‬
‫الشمر‪ ،‬وتحتوي ثمرة النبات على كبسولة بداخلها بذور بيضاء ثلثية البعاد والتي‬
‫سرعان ما تتحول إلي اللون السود عند تعرضها للهواء‪.‬‬
‫وللحبة السوداء أسماء أخرى‪ ،‬مثل‪ :‬الكراوية السوداء ‪ ،‬أوالكمون السود‪ ،‬وكذلك‬
‫يسمونها في الهند "بالكالونجي السود"‪ ،‬وفي بلد فارس القديمة عرفت باسم‬
‫"شونياز"‪.‬‬
‫أكثر من ‪ 150‬بحًثا‪ ،‬تم نشره مؤخًرا في الدوريات العلمية المختلفة عن فوائد استخدام‬
‫حبة البركة‪ ،‬والتي تؤكد على الفوائد العديدة التي ذكرها القدماء عن هذا النبات‪.‬‬
‫دا النمسا وألمانيا‪ ،‬والتي تأتي في مقدمة‬
‫ويأتي معظم هذه البحاث من أوروبا وتحدي ً‬
‫الدول الداعية لحياء طب العشاب كطب بديل‪ ،‬وهكذا ظهرت حبة البركة في‬
‫مستحضرات طبية متنوعة بين أقراص وكبسولت وأشربة وزيوت في العديد من الدول‬
‫الوربية‪ ،‬وكذلك الوليات المتحدة‪ ،‬هذا بالضافة إلى بلدان العالم العربي والسلمي‪.‬‬

‫استخدامات الحبة السوداء‪:‬‬
‫)‪ (1‬مصدر للطاقة‪ :‬حيث وجد أن حبة البركة تساعد على الحتفاظ بحرارة الجسم‬
‫الطبيعية‪ ،‬خاصة وأن طبيعة الغذاء الغربية والمسيطرة الن على العادات الغذائية في‬
‫بلدان العالم المختلفة‪ ،‬مثل‪ :‬تناول اليس كريم والزبادي والبيتزا والجبن والهامبرجر‬
‫وغيرها‪ ،‬تستهلك الكثير من طاقتنا الحيوية؛ مما يؤدي لظهور الكثير من المراض‪.‬‬
‫ما للم‬
‫)‪ (2‬الرضاعة‪ :‬تساعد حبة البركة على إدرار اللبن‪ ،‬كذلك تعد مصدًرا غذائّيا مه ّ‬
‫والطفل على السواء‪.‬‬
‫مح ّ‬
‫فز لحبة البركة على جهاز المناعة؛ مما‬
‫)‪ (3‬المناعة‪ :‬أثبتت بعض الدراسات التأثير ال ُ‬
‫يفسر معنى"شفاء من كل داء"‪.‬‬
‫)‪ (4‬الطفل‪ :‬تحتوي بذور حبة البركة على حمض الرجينين‪ ،‬وهو حمض مهم وضروري‬
‫لنمو الطفل‪.‬‬
‫دا لكبار السن؛ نظًرا لحتوائها‬
‫ما ومفي ً‬
‫)‪ (5‬الشيخوخة‪ :‬تعد الحبة السوداء غذاء صحّيا مه ً‬

‫الحبة السوداء )حبةالبركة(‬
‫لم يستحوذ على اهتمام الناس في السنين الخيرة نبات طبي مثلما فعلت الحبة‬
‫السوداء ‪ .‬وكان من الناس من اعتقد أن الحبة السوداء شفاء لكل داء ‪ ،‬ومنهم من أنكر‬
‫فوائدها كلية ‪ ،‬وآخرون أيقنوا أن في الحبة السوداء شفاء لبعض المراض ‪ .‬صحيح أن‬
‫رسول الله عليه السلم قال في حديث رواه البخاري ‪ " :‬في الحبة السوداء شفاء من‬
‫كل داء " إل أن هذا – كما قال ابن حجر وغيره من العلماء – من العام الذي يراد به‬
‫الخاص ‪ .‬ومثال ذلك قوله تعالى عن ريح عاد ‪ ) :‬تدمر كل شيء بأمر ربها ( فهي تدمر‬
‫البشر والمساكن ول تدمر الجبال ول النهار ول الشمس أو القمر وللسف الشديد‬

‫انتشرت بين الناس وصفات زيت الحبة السوداء فما تركت مرضا إل وجدت له في الحبة‬
‫السوداء شفاء !! واستغل المر بعض التجار ممن أخذ يبيع زجاجات زيت الحبة السوداء‬
‫بأسعار باهظة ‪ ،‬ويجني الرباح ‪ ،‬غير مبال بما قد يصيب المريض من ضرر ‪.‬‬

‫والحقيقة أن هناك عددا من الدراسات العلمية التي نشرت حديثا ) خلل السنتين‬
‫الماضيتين ( عن الحبة السوداء ‪ .‬ولكن معظم تلك الدراسات كانت دراسات بدائية‬
‫أجريت على الفئران وكانت نتائجها مشجعة ‪ ،‬ولكن يقتضي المر إجراء المزيد من‬
‫الدراسات لتوثيق النتائج واستخلص التوصيات ‪ .‬وكان من تلك الدراسات تجربة أجريت‬
‫على الفئران ‪ ،‬وأشارت إلى فائدة الحبة السوداء في تخفيف أعراض الحساسية عند‬
‫الفئران ‪ .‬وقد نشرت هذه الدراسة في إحدى أشهر المجلت العالمية ‪Annals of Allergy‬‬
‫عام ‪. 1993‬‬

‫وكانت هناك دراسة أخرى نشرتها مجلة " ‪ " International Journal of Pharmacology‬عام‬
‫‪ 1993‬وأشارت إلى قدرة خلصة الحبة السوداء على خفض سكر الدم عند الرانب ‪.‬‬
‫ونشرت أكثر من دراسة علمية في مجلت معترف بها عالميا حول فائدة خلصة الحبة‬
‫السوداء في قتل عدد من الجراثيم في أطباق المختبر ‪ ،‬أو في حيوانات التجربة ‪.‬‬
‫وهناك ما يشير إلى أن للحبة السوداء خصائص مضادة للسرطان‪ ،‬ومقوية للجهاز‬
‫المناعي الذي يدافع عن الجسم ضد الجراثيم والفيروسات وغيرها ‪.‬‬
‫ومنها دراسة الدكتور أحمد القاضي ‪ ،‬والدكتور أسامة قنديل في الوليات المتحدة ‪،‬‬
‫والتي أظهرت أن تناول جرام واحد من الحبة السوداء مرتين يوميا قد ينشط الجهاز‬
‫المناعي ‪ .‬ولكن الدراسة كانت على عدد قليل من الناس ‪ .‬ومن أهم الدراسات التي‬
‫أجريت حتى الن دراسة أجرتها البحاثة ريما أنس مصطفى الزرقا في جامعة كينغ في‬
‫لندن ‪ ،‬ونالت بهذا البحث شهادة الماجستير ‪ .‬وقد أجريت تلك التجارب على الحبة‬
‫السوداء تحت إشراف أساتذة بريطانيين وفي مخابر جامعة لندن ‪.‬‬
‫وقد أثبتت تلك الدراسة وجود خواص مضادة للجراثيم في زيت الحبة السوداء الطيار‬
‫على عدد من الجراثيم ‪ .‬كما أجريت دراسات لمعرفة الخواص المضادة لللتهاب ) ‪Anti‬‬
‫‪ ( Inflammatory‬في المادة الفعالة في الحبة السوداء والتي تدعى الثيموكينون ‪ .‬وقد‬
‫قدمت حديثا رسالة جامعية عالية في موضوع الحبة السوداء في جامعة الرياض ‪ .‬وكانت‬
‫نتائجها إيجابية ‪ ،‬ونحن بانتظار المزيد من الدراسات ‪ .‬أما من يدعي على صفحات‬
‫الجرائد أن ليس في الحبة السوداء أية فائدة ‪ ،‬فهذا محض وهراء ول يستند إلى أي دليل‬
‫‪.‬‬
‫واكتشف العلماء أن الحبة السوداء تحتوي على نوعين من الزيت ‪ ،‬الول زيت ثابت وقد‬
‫ل يكون له تأثير يذكر ‪ ،‬والثاني زيت طيار يعزى إليه التأثير الدوائي للحبة السوداء ‪.‬‬

‫الحبة الســـــوداء‬
‫الحبة السوداء هي بذور نبات عشبي حولي ورد عنها قول المصطفى ‪ ) :‬في الحبة‬
‫السوداء شفاء من كل داء إل ّ السأم( وسأورد في هذه المقالة بعض الحقائق وكذلك‬
‫المفاهيم السائدة التي لم تؤكد صحتها‪ .‬ولتقريب فهمها سأستعمل طريقة السؤال‬
‫والجواب‪.‬‬
‫هل تحفظ بذور الحبة السوداء الكاملة في الثلجة أم ل؟‬

‫يمكن حفظ بذور الحبة السوداء في الثلجة‪.‬‬
‫هل تحفظ بذور الحبة السوداء المطحونة والمخلوطة مع العسل في الثلجة؟‬
‫ل تحفظ بذور الحبة السوداء المطحونة والمخلوطة مع العسل في الثلجة بل في درجة‬
‫حرارة الغرفة العادية‪.‬المضاءة‬
‫هل تحفظ بذور الحبة السوداء المطحونة والمخلوطة مع العسل في الماكن المضاءة؟‬
‫ل تحفظ بذور الحبة السوداء المطحونة والمخلوطة مع العسل في الماكن المضاءة بل‬
‫توضع في وعاء مغلق باحكام وتوضع في الماكن المظلمة‪.‬‬
‫هل يحفظ زيت الحبة السوداء في الثلجة؟‬
‫ل يحفظ زيت الحبة السوداء في الثلجة بل في درجة حرارة الغرفة العادية‪.‬‬
‫هل للحبة السوداء قدرة على علج جميع المراض بإذن الله؟‬
‫هذا ما دل الحديث الشريف عليه ولكن البحاث الكلينيكية )السريرية( عن الحبة‬
‫السوداء قليلة ولم يعرف النسان من استخدامها فأحيانا ً تؤخذ بمفردها وأحيانا ً يكون‬
‫تأثيرها قويا ً ومؤازرا ً للدوية الخرى‪.‬‬
‫هل بلع سبع حبات من الحبة السوداء يوميا ً نافع لشفاء جميع المراض الداخلية؟‬
‫غير صحيح حيث تحتاج بعض المراض الداخلية لجرعات صغيرة وبعضها يحتاج لجرعة‬
‫أكبر ولكن عموما ً الجرعة الفعالة حوالي ملعقة صغيرة‪.‬‬
‫هل تستعمل الحبة السوداء بشكل يومي مستمر؟‬
‫ل ينصح بذلك‪ ،‬بل تستعمل لمدة ‪ 14‬يوما ً ثم يكرر العلج بعد أسبوعين أو أكثر‪ ،‬لمكانية‬
‫حدوث العراض الجانبية‪.‬‬
‫هل تستعمل الحبة السوداء للمرضى الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم؟‬
‫ل تستعمل الحبة السوداء للمرضى الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم‪.‬‬
‫هل تستعمل الحبة السوداء لعلج نوبة الربو الحادة؟‬
‫ل تستعمل الحبة السوداء لعلج نوبة الربو الحادة‪.‬الجراثيم‬
‫هل للحبة السوداء أثر قاتل للجراثيم؟‬
‫نعم لقد ثبت ذلك معمليا ً وتكمن هذه الخاصية في الزيت الذي تحتويه‪.‬‬
‫و لجهاز المناعة؟‬
‫هل للحبة السوداء أثر مق ّ‬
‫نعم لقد ثبت ذلك سريريا ً ومعمليًا‪.‬‬
‫هل للحبة السوداء أثر مدر لحليب الم المرضع؟‬
‫نعم لقد ثبت ذلك معمليًا‪.‬‬
‫هل للحبة السوداء أثر على مرض السكري؟‬
‫نعم‪ ،‬فهي تخفض من سكر الدم ولكن بحسب مدحدودية علمنا عن معرفة أضرار الحبة‬
‫السوداء ل ينصح بترك النسولين أو مخفضات السكر المعروفة حتى تتضح الحقائق‬
‫بشكل أفضل‪.‬‬
‫هل تسبب الحبة السوداء اعتلل الكبد عند استخدامها لفترة طويلة؟‬

‫لم يثبت ذلك معمليا ً على حيوانات التجارب‪.‬‬
‫هل زيت الحبة السوداء يمكن استخدامه كغذاء مثل زيت الزيتون؟‬
‫ل ينصح باستعمال زيت الحبة السوداء كغذاء‪ .‬فزيت الحبة السوداء دواء وليس غذاء‪.‬‬
‫هل يستعمل زيت الحبة السوداء لعلج المراض الداخلية؟‬
‫ل ينصح باستخدام زيت الحبة السوداء لعلج المراض الداخلية‬
‫هل يفضل استخدام الحبة كاملة أم زيت الحبة السوداء؟‬
‫يفضل استخدام الحبة كاملة لن قول النبي محمد صلى الله عليه وسلم يدل على ذلك‪.‬‬

‫الحبة السوداء‪:‬‬
‫تعرف بعدة اسماء ففي مصر تعرف بحبة البركة وفي إيران بالشونيز وفي السوان‬
‫بالكمون السود‪ ,‬وفي اليمن بالقحطة‪ ,‬كما تسمى بالكمون الكحل أو البشمة‪ ,‬وكان‬
‫قدماء المصريين يطلقون عليها اسم مشنقت وتعرف كذلك الخضيراء‪ .‬كما تعرف في‬
‫الهند بعدة اسماء مثل كالونجي‪ ,‬وازموت‪ ,‬عاف‪ ,‬قراتي‪ ,‬وفي اثيوبيا تعرف باسم سيتا‪,‬‬
‫وفي بعض مناطق المملكة بالسميرا‪ ,‬اما السم العلمي للحبة السوداء فهو‪:‬‬
‫‪ Nigella Sativa Family Ranunculaceae‬من الفصيلة الحوذانية‪.‬‬

‫يوجد من الحبة السوداء ثلثة أنواع هي‪:‬‬
‫‪1‬ـ حبة البركة الشائعة وهي الحبة السوداء الساسية والمعروفة باسم ‪Nigella Sativa‬‬
‫وهي عبارة عن نبات عشبي حولي يصل طولها إلى ‪ 50‬سم وغزيرة التفرع عليها أوبار‬
‫خفيفة‪ .‬الوراق مقسمة إلى اجزاء صغيرة خيطية الشكل‪ .‬ازهارها بيضاء مشوبة بزرقة‪.‬‬
‫الثمار عبارة عن كبسولة تحتوي عدد من البذور ذات رائحة عطرية عند فركها بين‬
‫الصابع‪.‬‬

‫‪2‬ـ حبة البركة الدمشقية ‪ Nigella damascena‬وهي تشبه إلى حد ما النوع السابق إل ان‬
‫الوراق مقسمة إلى اجزاء طويلة ورفيعة جدا وازهارها كبيرة الحجم ذات لون ازرق‬
‫وتوجد منها اصناف تتميز بأزهار مفردة واخرى مزدوجة واهم الصناف المفردة‬
‫المعروف باسم ‪ Miss Jekyll‬ذي الزهار الزرقاء‪ (Persian ruse) ,‬ذي الزهار الحمراء‬
‫الداكنة‪ ,‬بينما الصناف المجوز هما صنف )‪ (Double blue‬ذي الزهار الزرقاء كبيرة الحجم‪.‬‬

‫‪3‬ـ حبة البركة الشرقية ‪ Nigella orientalis‬وهي نباتات قزمة صغيرة ضعيفة النمو ول يزيد‬
‫طولها عن ‪ 40‬سم والوراق مجزأة الى اجزاء خيطية رفيعة وطويلة ولونها خضر فاتح‬
‫والزهار صفراء اللون منقطة باللون الحمر‪.‬‬
‫التأثيرات الطبية للزيت الطيار للحبة السوداء‪:‬‬
‫لقد كشفت الدراسات التجريبية قدرة هذا الزيت الطيار في جرعات صغيرة على احداث‬
‫بعض التأثيرات وهي‪:‬‬
‫ـ تخفيض ضغط الدم الشرياني وتخفيض سرعة النبض القلبي في الجرذان والوبر‬
‫بتأثيره المنشط على بعض المستقبلت السروتونية في المخ‪.‬‬

‫ـ زيادة سرعة التنفس "احداث تهيج" وتقلصات في رغامي )‪ (Trachea‬حيوان الوبر عن‬
‫طريق افراز مادة الهستامين‪.‬‬
‫ـ زيادة افراز مادة الصفراء في الكلب‪.‬‬
‫ـ زيادة اخراج حمض اليوريك "المسبب لمرض النقرس" في البول‪.‬‬
‫ـ الفتك بالعديد من الجراثيم مثل السلمونيلله والتيفية والصنمة الهيضية والزانفة‬
‫الزنجارية وبعض الفطريات مثل الرشاشية السوداء وبعض الديدان المعوية‪.‬‬
‫ـ ارخاء عضلت المعاء وكبح التقلصات المحدثة ببعض الكيماويات فيها‪.‬‬
‫ـ تخفيض مستوى سكر الدم في الرانب والجرذان الصحيحة المصابة بداء السكر‬
‫التجريبي بعد معالجتها بجرعات "‪ 5‬مليجرام‪ /‬كيلوجرام" حقنا في الصفاق بدون أي‬
‫تأثير على مستوى النسولين في الدم‪.‬‬
‫ـ تثبيط تقلصات الرغامي المعزولة من حيوان الوبر عند تنشيطها بمادة الهستامين‬
‫والستيل كولين وتثبيط تقبضات شرايين الرانب المحدثة بمادة نورادرينالين‪.‬‬
‫ـ تخفيض حرارة الجسم بعدة درجات مئوية بعد حقنه في الفئران عبر تنشيط‬
‫المستقبلت السروتونية في الدماغ في منطقة الهيبوثلمسي وقد حاول الباحثون‬
‫فصل المركبات الرئيسية في الزيت الطيار لحبة البركة فوجدوا ان المركب ثايموكينون‬
‫هو المسؤول الرئيسي عن التأثيرات التي نتجت عن الزيت الطيار‪.‬‬
‫اما مركب الفاباينين فقد اكتشفت قدرتها على تثبيط اللتهابات التجريبية عبر افراز‬
‫مادة هيدروكورتيزون وتثبيط نمو بعض الجراثيم خصوصا تلك المرتبطة بالتهابات حب‬
‫الشباب‪ ,‬كما وان لها القدرة على تثبيط نمو بعض الورام السرطانية في أكباد الجرذان‬
‫وزيادة افراز المخاط من الشعب الهوائية في بعض المرضى المصابين بالتهابات رئوية‬
‫وبالخص المزمنة‪).‬استعمالت الحبة السوداء(‪.‬‬

‫الستعمالت الداخلية‪:‬‬
‫ـ يستخدم مغلي بذور الحبة السوداء بمعدل نصف ملعقة صغيرة مع ثلثي كوب ماء يوميا‬
‫لعلج عسر الطمث والهضم والبول ويطرد الرياح والنفخ في البطن وكذلك السعال‬
‫والنزلت الصدرية‪.‬‬

‫ـ يستخدم سفوف الحبة السوداء مخلوطا مع سكر النبات حيث يحمص ‪ 50‬جراما من‬
‫الحبة السوداء وتسحق مع ‪ 30‬جراما سكر نبات ويسف منه نصف ملعقة صغيرة صباحا‬
‫ومساء وذلك لمنع الغازات ولضعف الشهية ويمكن شرب الماء مع السفوف ليسهل‬
‫ابتلعه‪.‬‬

‫ـ لقتل ديدان السكارس "ثعبان البطن" يستعمل مغلي ملعقة من بذور الحبة مع كوب‬
‫ماء ويشرب في الصباح الباكر مع الريق وتكرر الجرعة مساء حتى تخرج السكارس‬
‫ميتة‪.‬‬

‫ـ لتقوية جهاز المناعة يستعمل ربع كيلو من الحبة السوداء الحديثة ويسحق جيدا ثم‬
‫يمزج مع كيلو عسل من النوع الطبيعي ويوضع في وعاء محكم الغلق ويؤخذ منه يوميا‬
‫ملعقة وسط على الريق حتى تنتهي الكمية وهذه الوصفة مجربة وتفيد في الحماية من‬
‫السرطان‪ ,‬مع ملحظة ان مرضى السكر يجب أل يستعلموا هذه الوصفة وبإمكانهم‬
‫استعمال سبع حبات يوميا مضغا على الريق مع كوب حليب منزوع الدسم‪.‬‬

‫ـ تستخدم الحبة السوداء في صناعة الوصفة الخاصة بفتح الشهية لمن يرغب السمنة‪.‬‬

‫ـ تستخدم الحبة السوداء في صنع ترياق لسع أو لدغ العقارب حيث يحضر الترياق من‬
‫المواد التالية‪ :‬الحبة السوداء‪ ,‬جنطيانا‪ ,‬زراوند‪ ,‬مر‪ ,‬حب الغار‪ ,‬قسط‪ ,‬فوتنج يابس‪,‬‬
‫سذاب‪ ,‬جندبيدستر‪ ,‬عاقر قرحا‪ ,‬زنجيل‪ ,‬فلفل اسود‪ ,‬حلتيت‪ ,‬بأجزاء متساوية وتخلط مع‬
‫العسل لتكون عصيدة يعطى للشخص الملدوغ مثل حبة الفستق ويشرب معها حليب أو‬
‫ماء‪.‬‬

‫ـ تستخدم الحبة السوداء على نطاق واسع كأخذ التوابل حيث تضاف للجنبيذ ومعجنات‬
‫وبعض الحلويات كما تضاف بضع حبيبات مع القهوة العربية لعطائها نكهة خاصة‪ .‬وهذه‬
‫الوصفة وصفة شعبية مجربة‪).‬الستعمالت الخارجية(‬

‫ـ يستخدم مسحوق حبة البركة بعد تحميصها وسحقها ممزوجة مع العسل لعلج البثور‬
‫واللتهابات الجلدية والثآليل حيث يدهن على موضع المكان المصاب ويلف برباط شاش‬
‫عند النوم ويزال الرباط في اليوم التالي ويكرر العلج لحين الشفاء‪.‬‬

‫ـ لعلج الكزيما يخلط كوب من مسحوق الحبة السوداء بكوب واحد من زيت الزيتون‬
‫ويجب ان يكون الخلط جيدا قبل الستعمال‪ ,‬ثم يدهن الجزء المصاب مرتين يوميا حتى‬
‫تزول اعراض الكزيما ويمكن تكرار الوصفة اذا عادت العراض وهذه الوصفة شعبية‬
‫لكنها مجربة‪.‬‬

‫ـ لعلج طنين الذن اذ طبخت بذور الحبة السوداء المقلية في زيت الزيتون أو السمسم‬
‫وقطر في الذن تشفى بإذن الله واذا قطر ايضا في النف شفي الشخص من الزكام‪.‬‬

‫ـ تستخدم الحبة السوداء مطبوخة مع الخل لعلج آلم السنان مضمضة‪.‬‬

‫ـ إذا غليت حبة البركة مع الماء ثم استنشق بخارها الشخص المصاب بزكام شفي منه‬
‫ويجب تغطية رأسه فوق الوعاء بمنشفة‪.‬‬

‫علج الرق‬
‫ملعقة من الحبة السوداء تمزج بكوب من الحليب الساخن المحلى بعسل و يقرأ فيهما‬
‫التي ثم تشرب قبل النوم‪ :‬اللهم غارت النجوم‪ ،‬وهدأت العيون وأنت حي قيوم‪ ،‬ل‬
‫تأخذك سنة ول نوم ياحى يا قيوم إهد ليلى وأنم عيني ‪.‬‬

‫علج الصداع‬
‫يؤخذ طحين الحبة السوداء ونصفه من القرنفل الناعم والنصف الخر من الينسون‬
‫ويخلط ذلك معا وتؤخذ منه عند الصداع ملعقة متوسطة على لبن زبادي وقبل وجبة‬

‫الفطار وأخرى قبل الغداء إن كان مستمرا مع دهان مكان الصداع بزيت الحبة السوداء‬
‫و يقرأ فيها التي‪" :‬ل إله إل الله العظيم الحليم‪ ،‬ل إله إل الله رب العرش العظيم‪ ،‬ل‬
‫إله إل الله رب السموات ورب الرض ورب العرش الكريم" ‪.‬‬

‫لعلج الخمول والكسل‬
‫تشرب عشر قطرات من دهن الحبة السوداء الممزوجة في كوب من عصير البرتقال‬
‫على الريق يوميا ولمدة عشرة أيام مع الكثار من هذا التعوذ التي‪ :‬اللهم أني أعوذ بك‬
‫من العجز والكسل والجبن والهرم والبخل‪ ،‬وأعوذ بك من القبر ومن فتنة المحيا‬
‫والممات‪ .‬مع النصح بعدم النوم بعد صلة الفجر والكثار من ذكر الله ‪.‬‬

‫النشاط الذهني وسرعة الحفظ‬
‫نغلي النعناع ونضع عليه بعد تحليته بعسل سبع قطرات من زيت الحبة السوداء ويشرب‬
‫دافئا ويكون مقروءا فيه آيات الرقية ‪.‬‬

‫الدوخة وآلم الذن‬
‫قطرة دهن الحبة السوداء للذن ينقيها ويصفيها مع استعمالها كشراب مع ذلك ودهن‬
‫الصدغين ومؤخرة الرأس‪ .‬وبالعسل يمكن أن يمزج العسل في ماء مع قليل من الملح‬
‫ويقطر في الذن قبل النوم يوميا‪.‬‬

‫تساقط الشعر‬
‫يعجن طحين الحبة السوداء في عصير جرجير مع ملعقة خل مخفف وفنجان زيت زيتون‬
‫ويدلك الس بذلك يوميا صباحا ومساءا مع غسلها بماء دافيء وصابون يوميا‪ .‬وتقرأ‬
‫آيات الرقية والشفاء‪.‬‬

‫اللتهابات الكلوية‬
‫تصنع لبخة من طحين الحبة السوداء المعجونة في زيت زيتون على الجهة التي تتألم‬
‫فيها الكلية مع تناول ملعقة حبة سوداء يوميا على الريق لمدة أسبوع فقط تنتهي‬
‫اللتهاب ان شاء الله‪.‬‬

‫ملحظة هامة يجب النتباه لها‪:‬‬
‫‪1‬ـ الحبة السوداء المعروفة باسم ‪ Nigella Sativa‬والمعروفة بالحبة الشائعة هي الوحيدة‬
‫طبيا التي تستخدم والنواع الخرى يجب عدم استعمالها‪.‬‬
‫‪2‬ـ الحبة السوداء حديثة الجني والمخزونة في مخازن جيدة رزينة وثقيلة وكلما كانت‬
‫خفيفة كلما كانت سيئة أو مغشوشة بالنواع الخرى‪.‬‬
‫‪3‬ـ اثبتت التحاليل ان النواع المشهورة والموجودة في السوق مثل الحبشية والهندية‬
‫والقصيمية محتوياتها الكيمائية واحدة ول فرق بينهم فاطلب أرخصها ثمنا‪.‬‬
‫‪4‬ـ انضحك بعدم استعمال زيت الحبة السوداء والفضل لك استخدم بذور الحبة السوداء‬

‫كما هي وكما استخدمها رسول الله واصحابه‪.‬‬
‫‪5‬ـ على النساء الحوامل عدم استخدام الحبة السوداء خلل فترة الحمل حيث ان الزيت‬
‫الثابت للحبة يسقط الجنين‪.‬‬
‫‪6‬ـ عدم استعمال الحبة السوداء اطلقا للطفال الرضع‪.‬‬
‫‪7‬ـ عدم استخدام الحبة السوداء مع ادوية كيماوية أو عشبية أخرى خشية حدوث تداخلت‬
‫دوائية‪.‬‬
‫‪8‬ـ عدم استخدام الحبة السوداء كعلج للشخاص الذين يستخدمون السبرين بصفة‬
‫مستمرة وكذلك الورفارين مرقق الدم‬
‫نباتات مائيه‬
‫قصب السكر‬
‫أسماء اخرى‬
‫‪Succharum Officinarum‬‬
‫قصب النيل‬
‫وصف ‪:‬‬
‫نبات مائي معمر يتبع الفصيلة النجيلية ‪ ،‬وهو معروف ل يحتاج لوصف ‪ ،‬يوجد منه‬
‫نوعان‪ :‬بلدى أبيض رفيع ‪ ،‬وأمريكى أحمر غليظ ويسمى جماديكا ‪.‬‬
‫التركيب ‪:‬‬
‫مواد سكرية ‪ ،‬وبروتين ‪ ،‬وأحماض عضوية ‪ ،‬وألياف وأملح معدينة أهمها الحديد‪.‬‬
‫الستعمال‬
‫ مشروب معروف مغذ ومنعش صيفا يمد الجسم بالطاقة اللزمة ‪ ،‬ويسمن النحفاء‪.‬‬‫ يستخرج منه العسل السود الغنى بمادة الحديد ‪.‬‬‫ ويصنع منه السكر ويستخدم فى حفظ الفواكه وبعض المستحضرات الطبية‪.‬‬‫تحذير‬
‫ينصح بعدم تناوله لمرضى السكر ‪.‬‬
‫نفل الماء‬
‫أسماء اخرى‬
‫‪Menyanthes Trifoliata‬‬
‫أطريفل الماء‬
‫وصف‬
‫نبات مائي معمر من فصيلة الجنطانيات‪ ،‬ينتشر فى المستنقعات والدغال وعلى‬
‫جوانب القنوات والنهار والبحيرات‪ ،‬ساقه غليظة والوراق كبيرة محرشفة‪ ،‬والزهار‬
‫بيضاء ورقية‪.‬‬
‫تركيب‬

‫مواد عفصية‪ ،‬صمغ‪ ،‬كولين‪ ،‬زيت‪ ،‬كاروتين‪ ،‬ميليانثين‪ ،‬منياثين‪.‬‬
‫الجزاء المستعمله‬
‫الزهار والوراق ‪.‬‬

‫الستعمال‬
‫ يستعمل المسحوق أو المستحلب كخافض للحرارة وهاضم وطارد للغازات وفاتح‬‫للشهية‪.‬‬
‫ يعالج بعض المراض العصبية والنقرس‪.‬‬‫تحذير‬
‫يفضل استعماله تحت إشراف طبي وبمقادير محددة‪ ،‬لن الزيادة منه تسبب القيء‪.‬‬

‫أفسنتين‬
‫أسماء اخرى‬
‫دمسيسة ـ شويلء ـ أبسنت‬
‫وصف‬
‫عشبة معمرة من فصيلة المركبات‪ ،‬تنمو فى الراضى الجافة والمنحدرات المشمسة ‪،‬‬
‫وتنمو بريا فى المناطق الحارة‪.‬‬
‫الساق خضراء منتصبة مضلعة‪ ،‬والوراق رمادية خضراء من أعلى‪ ،‬والزهار صفراء‬
‫أنبوبية ‪ ،‬والثمرة ملساء ولها رائحة عطرية وطعم مر‪.‬‬
‫تركيب‬
‫زيت طيار فلفونيات ـ سيلكا ـ مضادات حيوية‬
‫الستعمال‬
‫ـ يستخدم المستحلب أو المغلى لعلج اضطرابات المعدة ‪.‬‬
‫ـ ويوضع المحلول فى ماء الحمام لتنشيط الجسم ‪.‬‬
‫ـ يعمل من الجزاء الهوائية نقيع أو صبغة للم الحيض وخاصة فى سن اليأس‪.‬‬
‫تحذير‬
‫يمنع استخدامه أثناء الحمل أو الرضاع لنه منشط للرحم ‪.‬‬

‫نوفر أصفر‬
‫أسماء اخرى‬
‫‪Nuphar Luteum‬‬
‫نيلوفر ـ البشنين ـ عرائس النيل ـ قاتل النحل‬

‫وصف‬
‫نبات مائي معمر من فصيلة النيلوفريات‪ ،‬ساقه مغمورة فى الماء وأوراقه منبسطة‬
‫على سطح الماء‪ ،‬وهى لحمية شمعية‪ ،‬وأزهاره صفراء لها عطر فواح‪ .‬وسمى قاتل‬
‫النحل لن أوراقه تطبق على النحل فتميته‪.‬‬
‫تركيب‬
‫يحتوي الجذر على النوفارين‪ ،‬بينما تحتوي الوراق على كاردينوليد ونيفالين‪ ،‬ومواد‬
‫عفصية‪.‬‬

‫الستعمال‬
‫يحضر منه شراب مسكن ومهدئ للعصاب ومنوم‬
‫الجرجير‬

‫نبات أخضر ذو أوراق ريشية بسيطة يؤكل الورق الغض منه قبل إزهار النبات‪.‬‬
‫وعن فوائده المتعددة يقول الخبراء إن العرب عرفوا الجرجير ووصفوه في الطب‬
‫القديم وبينوا أن أكل أوراقه الغضة وبذوره الناضجة‪ ،‬وكذلك شرب عصير أوراقه يعطي‬
‫نشاطا ً عاما ً للجسم‪ ،‬وهو مفيد للنسان ويدر البول ويساعد على هضم الطعام‪.‬‬
‫ويوضح الخبراء أن بذور وعصير الجرجير يزيلن نمش البشرة‪ ،‬كما أن أكل الجرجير علج‬
‫لتنقية الدم وسرعة دورانه ويساعد على ثبات السنان وتقوية اللثة ومنع نزيفها‪ ،‬كما‬
‫يفيد في نزلت البرد والمراض الصدرية لنه طارد للبلغم ومسكن للم الروماتيزم‬
‫والمفاصل‪.‬‬
‫كما يعمل الجرجير على تنقية الدم وتنظيف المعدة‪.‬‬
‫وحول استعمال الجرجير كعلج لسقوط الشعر فيكون ذلك بمزج ‪ 15‬جراما ً من عصير‬
‫الجرجير إضافة إلى ‪ 50‬جراما ً من الكحول وملعقة صغيرة من ماء الورد وتدلك بها فروة‬
‫الرأس يوميا ً لمدة أسبوعين ثم يغسل‪.‬‬
‫أما طريقة استعماله لدرار البول فيغلى مقدار ‪ 3‬باقات صغيرة من الجرجير مع بصلة‬
‫متوسطة في لترين من الماء ويترك ليغلي حتى يكثف إلى نصف حجمه ويصفى‬
‫ويشرب منه كوب في الصباح وكوب في المساء‪.‬‬

‫ومن فوائد الجرجير الخرى أنه يعالج حروق الشمس السطحية وذلك بسحق باقة منه‬
‫مع ملعقة كبيرة من زيت الزيتون ثم يصفى ويستعمل على الجزء المصاب‪.‬‬
‫ويستعمل الجرجير الطازج فيضاف إلى طبق السلطة فيساعد في عملية الهضم وإدرار‬
‫البول‪.‬‬
‫ويوصي الطباء المرأة الحامل بالقلل من تناول الجرجير لنه يساعد على عملية‬
‫الطمث كما ينصح المصابين بتضخم الغدة الدرقية بالمتناع عن تناوله كما أن الفراط‬
‫في تناوله بكثرة يسبب حرقانا ً بالمثانة‬

‫أكدت الدراسات العلمية المعملية التى أجريت بالمركز القومى للبحوث أن زيت الجرجير‬
‫وزيت الزيتون يقضيان على الدهون فى الدم ويؤديان الى إحداث نقص معنوى فى كل‬
‫من الدهون الكلية والكوليسترول بالجسم‪.‬‬

‫جاء ذلك كنتيجة لتجربة علمية أجرتها سحر رياض عبد الحميد الباحثة بقسم زراعة‬
‫وانتاج النباتات الطبية والعطرية بالمركز تحت اشراف الدكتورة سعاد الجنجيهى‬
‫الستاذة بالقسم على نبات الجرجير لستخلص نوعين من الزيوت النباتية غير‬
‫التقليدية من بذورها وقد تم تحويل الحماض الدهنية فى هذه الزيوت إلي مواد غير‬
‫دهنية تعرف باسم " استرات "‪.‬‬

‫وتبين بالتحليل الضوئى أن زيت الجرجير يحتوى على كميات كبيرة من حمض المعروف‬
‫علميا باسم " جامالينولينك "‪ .‬وادى استعمال زيت الجرجير والزيتون فى فئران‬
‫التجارب الى حدوث نقص معنوى فى كل من الدهون الكلية والكوليسترول الكلى سواء‬
‫فى مصل الدم او فى نسيج الكبد مما يشير الى فائدة استخدامه فى تخفيض نسبة‬
‫الدهون والكوليسترول فى الدم‪.‬‬

‫ويقول د‪.‬سعد محمد خفاجي أستاذ العقاقير والنباتات الطبية بصيدلية جامعة‬
‫السكندرية سابقا فيقول‪ :‬عرف العرب الجرجير ووصف في الطب القديم بأن بذوره‬
‫لذعة كالخردل وأكل أوراقه الغضة وبذوره الناضجة وشرب عصير أوراقه يقوي جنسيا‬
‫وهو مفيد للنسان ويدر للبول ويساعد على هضم الطعام إذا أكل معه‪ ،‬وملين للبطن‬
‫كما أن بذوره وعصيره يزيلن نمش البشرة طلء ـ وأكل الجرجير علج لتنقية الدم‬
‫وسرعة دورانه ـ ويساعد على ثبات السنان وتقوية اللثة ومنع نزيفها كما ينفع في‬
‫نزلت البرد والمراض الصدرية لنه طارد للبلغم ومسكن للم الروماتيزم والمفاصل ـ‬
‫وإذا أخذ مع الطعام يساعد على إدرار الصفراء وسرعة الهضم والتكريعة‪.‬‬

‫ويقول العالم المصري د‪.‬سعد محمد خفاجي إن الجرجير ينقي الدم وينظف المعدة‬
‫ويستعمل لعلج سقوط الشعر وذلك بمزج ‪ 15‬جراما من عصير الجرجير‪ 50+‬جراما من‬
‫الكحول وملعقة صغيرة من ماء الورد وتدلك بها فروة الرأس يوميا لمدة أسبوعين ثم‬
‫يغسل ـ أما طريقة استعماله لدرار البول فيغلي مقدار‪ 3‬باقات صغيرة من الجرجير مع‬
‫بصلة متوسطة في‪ 2‬لتر ماء ويترك يغلي حتى يكثف إلى نصف حجمه ويصفى ويشرب‬
‫منه كوب في الصباح وكوب في المساء‪.‬‬

‫من فوائد الجرجير أيضا أنه يعالج حروق الشمس السطحية وذلك بسحق باقة منه‪+‬‬

‫ملعقة كبيرة من زيت الزيتون ثم يصفى ويستعمل على الجزء المصاب‪ .‬ويستعمل‬
‫الجرجير الطازج فيضاف إلى طبق السلطة فيساعد في عملية الهضم وإدرار البول‬
‫والطمث لذلك تنصح المرأة الحامل بالقلل من تناوله كذلك المصابون بتضخم الغدة‬
‫الدرقية بالمتناع عن تناوله كما أن الفراط في تناوله بكثرة يسبب حرقان المثانة‪.‬‬

‫وهكذا بقروش قليلة تحصلين على فوائد عظيمة حيث تحتوي أوراق الجرجير على‬
‫فيتامين ج وكالسيوم وكبريت ويود وحديد وفوسفور ومواد كبريتية حريفة‪.‬‬

‫ويقول عنه ابن سينا‪:‬‬
‫جرجير‪ :‬الماهية‪ :‬معروف منه بري ومنه بستاني‪.‬‬
‫وبزر الجرجير هو الذي يستعمل في الطبيخ بدل الخردل‪.‬‬
‫الطبع‪ :‬حار في الثالثة يابس في الولى ورطبه فيه رطوبة في الولى‪.‬‬
‫الفعال والخواص‪ :‬منفخ ملّين‪.‬‬
‫الزينة‪ :‬ماء الجرجير بمرارة البقر لثار القروح بزره او ماؤه يغسل النمش والكلف‪.‬‬
‫س يمنع هذا الضرر عنه وكذلك‬
‫اعضاء الراس‪ :‬مصدع وخصوصا ً ان اكل وحده والخ ّ‬
‫الهندبا والرجلة‪.‬‬
‫اعضاء الصدروالنفس‪ :‬هو مدر للبن‪.‬‬
‫اعضاء الغذاء‪ :‬فيه هضم للغذاء‪.‬‬
‫اعضاء النفض‪ :‬البري منه مدر للبول محرك للباه والنعاظ خصوصا ً بزره‪.‬‬
‫السموم‪ :‬اذا اكل وشرب عليه الشراب الريحاني فهو ترياق ابن عرس وغير ذلك‪.‬‬
‫ويقول الباحثون إن الجرجير يحتوي على مادة خردلية مرة إضافة إلى فيتامين )سي(‬
‫واليود والكبريت والحديد وحذروا من أن الفراط في تناوله مضر لنه قد يسبب‬
‫اضطرابات في الهضم وحرقة في البول ونزيفا عند السيدات الحوامل‪.‬‬
‫منقول‬
‫السحابه البيضاء‬
‫‪PM 10:49 ,11-07-2005‬‬
‫السلم‬
‫الله يعطيك العافيه ‪:f83: :f83:‬‬
‫ودمتم ‪:55:‬‬
‫هبهوبه‬
‫‪AM 12:13 ,12-07-2005‬‬
‫مشكوووووووره لمرورك العطر اختى السحابه البيضاء‬
‫هناء‬
‫‪PM 07:08 ,13-07-2005‬‬
‫شكرا كثيرا لدكتورتنا المجتهده هبهوبه على ابداعها المستمر‬
‫الموج‬
‫‪AM 04:21 ,18-07-2005‬‬
‫يعطيك العافية هبهوبة‬
‫موضوع ثري جدا ‪،،،،‬‬

‫تسلمي‬،،،،،،‫ومواضيع جدا متميزة‬
vBulletin® v3.6.8, Copyright ©2000-2007, Jelsoft Enterprises Ltd. - COMBO

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful