‫الرصاد الجوية للطيران‬

‫‪Earonautical Meteorology‬‬
‫من أهم أغراض إنشاء هيئات الرصاد الجوية هو حماية الرواح والممتلكات عن طريق اصدار بيانات‬
‫للمستخدمين عن الجو الفعلى والمستقبلى واصدار تحذيرات عن الجواء السيئة وكيفية تجنبها ‪ ،‬والمساعدة على‬
‫تقدم البلد عن طريق البحوث الفعالة‪.‬‬
‫أهمية الغلف الجوى ‪ ،‬مكوناته وطبقاته‬
‫‪Atmosphere, composition and‬‬
‫‪structure‬‬
‫كل الناس على اختلفهم مهتمون بحالة الطقس بسبب انها تؤثر على كافة نواحي الحياة؛ ملبسنا‪ ،‬أعمالنا‪،‬‬
‫أسعار الغذية في السواق وحتى دخل مباريات كرة القدم‪.‬‬
‫ونحن نصف حالة الجو على منطقة معينة بوصفين‪-:‬‬
‫حالة الطقس ‪Weather‬‬
‫‪.1‬‬
‫هو حالة الجو على منطقة معينة ووقت معين خلل فترة زمنية قصيرة‪ ،‬ويتم وصف حالة الجو بذكر العناصر‬
‫التية‪-:‬‬
‫درجة حرارة الهواء السطحية ‪ ،Temperature‬ويستعمل المقياس المئوي أو الفهرنهيتى او المطلق‪.‬‬
‫•‬
‫كمية الرطوبة ‪ ،Humidity‬ويعبر عنها بنقطة الندى أو الرطوبة النسبية أو ضغط بخار الماء‪.‬‬
‫•‬
‫كمية ونوع وارتفاع السحب في كل طبقة من طبقات السحب ‪.Clouds‬‬
‫•‬
‫اتجاه وسرعة الرياح السطحية ‪.Surface Wind‬‬
‫•‬
‫الظواهر الجوية المؤثرة ‪.Weather phenomena‬‬
‫•‬
‫الرؤية الفقية ‪.Horizontal visibility‬‬
‫•‬
‫الضغط الجوى ‪.Atmospheric pressure‬‬
‫•‬
‫يجب في وصف حالة الطقس ذكر المكان والوقت بالساعات والدقائق ويستعمل‬
‫التوقيت المحلى أو العالمى‪.‬‬
‫التوقيت العالمى)تع(‪ -:‬وهو الذى يعتبر خط الطول الذى يمر بالمرصد الملكى بقرية جرينتش جنوب شرق‬
‫مدينة لندن هو بداية التوقيت العالمى ويسمى ‪ ،(GMT (Greenwich mean time‬وبسمى ‪UTC‬‬
‫‪ ، ((universal Time Co-ordinate‬ويسمى ايضا ً ‪ ،Zulu‬وهذا الخط يقسم العالم الى قسم شرق‬
‫جرينتش واخر غربه‪.‬‬
‫مثال لوصف حالة الطقس‪-:‬‬
‫حالة الطقس على مدينة القاهرة)المكان( الساعة ‪ 0600‬تع يوم ‪)11/6/2005‬الوقت والتاريخ( هي‪-:‬‬
‫درجة الحرارة‪16° -:‬م‬
‫اتجاه الرياح السطحية‪ 060°/10 -:‬عقدة‪.‬‬
‫السحب والرؤية الفقية‪OK -:‬‬
‫نقطة الندى‪10°-:‬م‬
‫المناخ ‪Climate‬‬
‫‪.2‬‬
‫هو حالة الجو على منطقة معينة ووقت معين خلل فترة زمنية طويلة‪ ،‬ويوصف مناخ اى منطقة بذكر متوسسسطات‬
‫‪ ،‬معدلت‪ ،‬مدى التغير ‪ ،‬النهايات العظمى والصغرى لعناصر الطقس السابقة‪ .‬اذا وصلت المدة الزمنيسسة السسى ‪30‬‬
‫عاما سميت المتوسطات السسسابقة "معسسدلت"‪ .Normals‬مثسسال معسسدلت درجسسة الحسسرارة علسسى مدينسسة القسساهرة‬
‫كالتى‪-:‬‬
‫يناير‬

‫فبراير‬

‫متوسط‬
‫الحرارة‬

‫‪13‬‬

‫‪15‬‬

‫‪17‬‬

‫معدل‬
‫العظمى‬

‫‪18‬‬

‫‪20‬‬

‫‪22‬‬

‫‪27‬‬

‫معدل‬
‫الصغرى‬

‫‪8‬‬

‫‪10‬‬

‫‪11‬‬

‫‪14‬‬

‫‪18‬‬

‫عدداليام‬
‫الممطرة‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪0‬‬

‫مسسسسار‬
‫س‬

‫ابريسس‬
‫ل‬

‫مايو‬

‫يونيو‬

‫يوليو‬

‫أغسطس‬

‫‪20‬‬

‫‪24‬‬

‫‪27‬‬

‫‪28‬‬

‫‪28‬‬

‫‪27‬‬

‫‪31‬‬

‫‪33‬‬

‫‪34‬‬

‫‪34‬‬

‫‪33‬‬

‫‪29‬‬

‫‪21‬‬

‫‪22‬‬

‫‪23‬‬

‫‪21‬‬

‫‪18‬‬

‫‪14‬‬

‫‪0‬‬

‫‪0‬‬

‫‪0‬‬

‫‪0‬‬

‫‪0‬‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫نوفمبر‬

‫ديسمبر‬

‫سبتمبر‬

‫أكتوبر‬
‫‪23‬‬

‫‪19‬‬
‫‪24‬‬

‫‪10‬‬
‫‪1‬‬

‫‪15‬‬
‫‪20‬‬

‫التقسيم الجغرافى للعالم‪،‬‬
‫‪ .1‬خط الستواء ‪،Equator‬الرض بيضاوية الشكل‪،‬نصف قطرها السسستوائى ‪6378‬كسسم ونصسسف قطرهسسا‬
‫القطبى ‪6357‬كم‪ ،‬ولذلك فإن عجلة الجاذبية اكبر عند القطبين عنها عنسسد خسسط السسستواء السسذى يقسسسم الكسسرة‬
‫الرضية الى نصفين متساويين ‪ ،‬نصف الكرة الشمالى وبه ‪ %71‬يابسة‪ ،‬ونصف الكرة الجنوبى ويحتوى علسسى‬
‫‪ %66‬بحار ومحيطات‪.‬‬
‫ويقسم كل نصف كرة الى ‪ 3‬مناطق‪،‬‬
‫المنطقة المدارية ‪ ،Tropics‬هى المنطقسسة بيسن دائرتسى عسرض‬
‫‪30°‬شمال و ‪30°‬جنوب إلى خط الستواء‪.‬‬
‫‪ .2‬منطقة العروض الوسطى ‪ ،Mid-latitude‬فى نصف الكرة‬
‫الشمالى ‪ ،‬هسسى المنطقسسة بيسسن دائرتسسى عسسرض ‪30°‬و ‪60°‬شسسمال ‪ .‬وفسسى‬
‫نصسسف الكسسرة الجنسسوبى ‪ ،‬هسسى المنطقسسة بيسسن دائرتسسى عسسرض ‪30°‬و ‪60‬‬
‫‪°‬جنوب‪.‬‬
‫‪ .3‬المنطقيية القطبييية ‪،Polar‬فسسى نصسسف الكسسرة الشسسمالى هسسى‬
‫المنطقة بين دائرة عرض ‪60°‬شمال والقطسسب الشسسمالى ‪ .‬وفسسى نصسسف‬
‫الكسسرة الجنسسوبى هسسى المنطقسسة بيسسن دائرة عسسرض ‪60°‬جنسسوب والقطسسب‬
‫الجنوبى‪.‬‬
‫أهمية الغلف الجوى ‪The importance of atmosphere‬‬
‫يمدنا ببخار الماء اللزم لتكون السحب وسقوط المطار وتكون النهار التي تحتوى على الماء العذب‬
‫‪.1‬‬
‫اللزم للحياة)الدورة الهيدروليكية(‪.‬‬
‫يعمل على حماية الحياء عن طريق التخلص والتقليل من الشعة الضارة التي تنبعث من الشمس مثل‬
‫‪.2‬‬
‫الشعة الكونية‪،‬أشعة حاما ‪ ،‬أشعة اكس والشعة فوق البنفسجية‪.‬‬
‫الغلف الجوى يحتوى على الغازات الهامة للحياء والعمليات الحيوية والطبيعية‪.‬‬
‫‪.3‬‬
‫يعمل كآلة حرارية ‪ ،‬فهو ينقل الحرارة من المناطق التى بها تكدس فى الطاقة)المنطقة المدارية( الى‬
‫‪.4‬‬
‫المناطق التى بها فقدان فى الطاقة)باقى مناطق العالم(‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫نشأة وتطور الغلف الجوى ‪The evolution of‬‬
‫‪atmosphere‬‬
‫الغلف الجوى للرض هو نتاج تطور طويل المدى‪ ،‬بدأ منذ نشأة‬
‫الكرة الرضية ‪ 4600‬مليون سنة‪ .‬كوكب الرض والمجموعة الشمسية‬
‫بما فيها الشمس تكونت داخل سحابة ضخمة من الدخنة والتربة‬
‫والغازان داخل مجرة درب اللبانة ‪،‬مثل هذه السحابة العملقة موجودة‬
‫في مجرات أخرى ويرصدها ويتابعها علماء الفلك ويتابعون ما يتكون فيها‬
‫من شموس‪.‬‬
‫الرض التي تكونت من نواة حديدية تراكمت عليها التربة والمواد‬
‫الناتجة من احتراق‪ ،‬تصادم ‪،‬بقايا الشهب والنيازك داخل السحابة‬
‫الدخانية ‪ ،‬لم يكن لها غلف جوى بالمعنى المعروف حاليا ‪ ،‬بل توجد غللة‬
‫رقيقة من غازى الهيدروجين والهليوم ول يوجد بينهما غاز الكسجين‪ .‬زادت‬
‫كتلة الرض نتيجة تراكم التربة الكونية الموجودة في مدارها‪ .‬وأدى اصطدام‬
‫الكرة الرضية بالنيازك والشهب الموجودة في مسارها الى زيادة درجة حرارة‬
‫سطحها وبالتالي زيادة درجة حرارة غلفها الغازي الذي ترك سطح الرض‪.‬‬
‫بعد ذلك بمليين السنين‪ ،‬أصبحت الرض جيولوجيا نشطة بركانيا ً وتسبب‬
‫هذا النشاط البركاني في تكون غلف جوى للكرة الرضية اكبر كثافة من‬
‫الموجود حاليا بمقدار ‪ 20-10‬مرة تقريبًا‪ ،‬هذا الغلف الجوى مكون من‬
‫الغازات التي تقذفها البراكين وأهمهم غازات‪ ،‬الميثان‪ ،‬المونيا ‪ ،‬النتروجين‪،‬‬
‫أول وثاني أكسيد الكربون‪ ،‬بخار الماء ‪ ،‬المونيا‪ ،‬اول وثانى اكسيد الكبريت‬
‫‪،‬وغاز كبريتيد الهيدروجين‪.‬‬
‫الشعاع الشمسي في طبقات الجو العليا يعمل على تحلل بخار الماء الى‬
‫مكوناته الصلية ‪ ،‬وهذا هو السبب في وجود كميات ضئيلة من غاز الهيدروجين‬
‫في طبقات الجو العليا‪.‬‬
‫وتسبب تحلل البوتاسيوم ‪ 40‬الى اضافة غاز الرجون الى الغلف الجوى‬
‫للرض وهو من الغازات الخاملة‪.‬‬
‫ونظرا ً لوجود غاز ثانى اكسيد الكربون بوفرة فى هذا الغلف الجوى ‪،‬فإن‬
‫درجة حرارة هذا الغلف الجوى كانت تنراوح بين ‪110 -85‬م‪ ،°‬واستمر هذا‬
‫الغلف الجوى لعدة مليين من السنين‪.‬‬
‫بعد ذلك بنحو ‪ 600‬مليون سنة من نشأة الرض‪ ،‬ونتيجة برودة سطح‬
‫الرض وغلفها الجوى ‪ ،‬تكاثف بخار الماء فتكونت البحار والمحيطات ومعها‬
‫الملح المعدنية المذابة بها‪ ،‬ويدأت الحياة تدب على سطح الرض منذ أن وجد‬
‫الماء‪.‬‬
‫منذ ‪ 3800‬مليون سنة‪ ،‬أخذ النشاط البركانى فى الخمود ‪ ،‬واستمر‬
‫الغلف الجوى وسطح الرض فى البرودة‪ ،‬وأخذت الدورة الهيدروليكية فى‬
‫الظهور وبدأ تكاثر السحب والغيوم والهطول بأنواعة ونكونت النهار والبحيرات‬
‫العذبة‪.‬‬
‫أول مظهر من مظاهر الحياة على نطاق كبير كان منذ ‪3500‬مليون سنة‪،‬‬
‫حين بدأ ظهور النباتات البحرية وبدأ اللون الخضر يزحف ويعم معظم الكرة‬
‫الرضية‪ ،‬ونتيجة لذلك كثر غاز الكسجين فى هذا الوقت حتى انه كان يقدر‬
‫بنصف الغلف الجوى ثم أخذ فى التقصان تدريجيا ً حتى وصل الى ‪ %21‬الن ‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫الغلف الجوى ‪Atmosphere‬‬
‫الغلف الجوى ‪ Atmosphere‬كلمة لتينيسسة مكونسسة مسسن مقطعيسسن وهمسسا ‪Atmo‬‬
‫وتعنسسى النفسسس والخسسر ‪ Sphere‬ومعنسساه عسسالم‪ ،‬إذن ‪ Atmosphere‬تعنسسى عسسالم‬
‫التنفس ‪ ،‬او عالم الهواء ‪.‬‬
‫أما كلمة ‪ ،Meteorology‬فأول من استعمل هذه الكلمة كان العالم الغريقسسى‬
‫ارسطو ‪ 340‬ق‪.‬م ‪ ،‬وهى كلمة مكون من مقطعين ‪ ،‬الول ‪ Meteor‬ويعنسسى كسسل مسسا‬
‫عل الرض ‪ ،‬والثانى ‪ oLogy‬ومعناه علم ‪ ،‬إذن ‪ Meteorology‬معناه علم الشسسياء‬
‫العليا ‪ ،‬او العلم الذى يهتم بدراسة الغلف الجوى‪.‬‬
‫الغلف الجوى عبارة عن خليط مسسن الغسسازات والسسسوائل‬
‫والجسام الصلبة‪ ،‬هذا الخليط ممتد من سسسطح الرض حسستى‬
‫ارتفاع ‪1000‬كم تقريب سًا‪ ،‬نصسسف الغلف الجسسوى موجسسود فسسى‬
‫‪6‬كم القريبين من سطح الرض‪.‬‬
‫بسبب ان جزيئات الهواء فى حركة مستمرة فى‬
‫الطبقات القريبة من سطح الرض ‪ ،‬هذه الحركة تسببت‬
‫فى خلط كامل لمكونات الهواء ‪ ،‬بينما نجد فى طبقات الجو‬
‫العليا أن الجزيئات الثقيلة من الغازات المكونة للغلف‬
‫الجوى تتناقص بشدة مع الرتفاع ‪،‬ونجد أن نسب الغازات‬
‫تختلف بعد ارتفاع ‪60‬كم فوق سطح البحر‪ ،‬ولذلك فإن‬
‫الغلف الجوى بالنسبة لنسب الغازات المكونة له‬
‫ينقسم الى قسمين رئيسين هما‪-:‬‬
‫‪ .1‬طبقةالهوموسفير ‪، Homosphere‬‬
‫وكلمة ‪ Homo‬تعنى متجانس او متماثل‪ ،‬وهى الطبقة التى‬
‫تعلو سطح الرض والبحر حتى ارتفاع ‪ 60‬كم‪ ،‬وهى تحتوى على‬
‫غازات ثابتة النسبة وغازات متغيرة النسبة ‪ ،‬ومواد صلبة موجود‬
‫معظمها بالقرب من سطح الرض مثل الدخنة والتربة والملح‬
‫المتطايرة من البحار والمحيطات‪،‬والغازات ثابتة النسبة هى‪-:‬‬
‫غاز الكسجين ‪ O2‬نسبته ‪ %21‬بالحجم ‪،‬‬
‫‪(1‬‬
‫غاز النتروجين ‪ N2‬نسبته ‪ %78‬بالحجم ‪،‬‬
‫‪(2‬‬
‫الغازات الخاملة ونسبتها ‪ ، %1‬واكثر‬
‫‪(3‬‬
‫الغازات الخاملة وجودا ً هو غاز الرجون‪.‬‬
‫والغازات متغبرة النسبة الموجودة فى هذه الطبقة هم‪-:‬‬
‫عاز ثانى اكسيد الكزبون ‪، CO2‬ويكثر فى‬
‫‪(1‬‬
‫المناطق الصناعية ويقل وجوده فى المناطق الزراعية‬
‫والمسطحات المائية وتبلغ نسبته ‪ % 0.03‬بالحجم ‪،‬‬
‫غاز الوزون ‪ O3‬ومعظمه)‪(%90‬موجود على ارتفاعات عالية تتراوح بين ‪ 30 -25‬كم فوق سطح‬
‫‪(2‬‬
‫البحر ‪,‬‬
‫غاز بخار الماء ‪ H2O‬وتتراوح نسيته بين ‪ % 5 -1‬بالحجم ‪ ،‬ويكثر وجوده فى الجواء التى فوق‬
‫‪(3‬‬
‫الجزر والبحار والمحيطات والمناطف الزراعيةوالمسطحات المائية ‪ ،‬ويقل وجوده فى الجواء التى فوق‬
‫الصحارى وحقول الجليد ‪.‬‬
‫‪ .2‬طبقةالهيتروسفير ‪، Heterosphere‬‬
‫وكلمة ‪ Hetero‬معناها مختلف او متغير ‪ ،‬وهى الطبقة التى تعلو الرتفاع ‪60‬كم فوق سطح البحر‪ ،‬وفى هذه‬
‫الطبقة يقل وجود غاز النتروجين ‪ N2‬مع الرتفاع ‪ ،‬ويكثر وجود غاز الكسيجين ‪ O2‬مع الرتفاع حتى انه فى نهاية‬
‫الغلف الجوى لتبقى إل ذرات الكسجين وذلك بسبب تحلل جزيئات الكسجين بفعل الشعة عالية الطاقة‪.‬‬
‫أما بالنسبة لتوزيع درجات الحرارة مع الرتفاع ‪،‬فإن الغلف الجوى يتقسم الى أربع طبقات ‪،‬‬
‫لكل واحدة منها خصائصها المميزة لها‪-:‬‬
‫‪4‬‬

‫‪ .1‬طبقة التربوسفير‬
‫‪Troposphere‬‬
‫كلمة ‪ Tropo‬تعنى الدنيا أو التى فوق سطح الرض ‪ ،‬وكلمة ‪ Sphere‬تعنى عالم ‪ ،‬أذن كلمة ‪Troposphere‬‬
‫تعنى العالم الذى فوق سطح الرض‪ ،‬وهذه الطبقة تتفاعل فيها‬
‫عوالم الماء والهواء واليابسة‪ ،‬وتتميز هذه الطبقة بالتى؛‬
‫‪ .i‬تقل درجة الحرارة مع الرتفاع‪.‬‬
‫‪ .ii‬تقل درجة الحرارة على نفس المستوى كلما اتجهنا من خط‬
‫الستواء نحو القطبين ‪ ،‬اى أن خط الستواء والمنطقة المدارية‬
‫المحيطة به أسخن منطقة‪ ،‬والقطبين هما أبرد منطقة سطح‬
‫الرض‪.‬‬
‫‪ .iii‬لن درجة الحرارة تقل مع الرتفاع فى هذه الطبقة ‪ ،‬فنجد‬
‫ان الهواء البارد الكثر كثافة موجود فى الطبقات العليا والهواء‬
‫الساخن القل كثافة موجود فى الطبقات القريبة من سطح‬
‫الرض ‪ ،‬وهذا الوضع غير مستقر مما يسبب تيارات صاعدة‬
‫وهابطة ‪ ،‬لذلك فهذه الطبقة اشد طقات الهواء اضطرابا ً وعدم‬
‫استقرارا ً ‪ .‬وجود الهواء الساخن بالقرب من سطح الرض يدلنا على‬
‫أن مصدر الحرارة للهواء هو سطح الرض وليست أشعة الشمس‬
‫المباشرة‬
‫‪ .iv‬تحتوى هذه الطبقة على معظم بخار الماء الموجود فى الغلف‬
‫الجوى وذلك لملمستها لسطح البحار والمحيطات والبحيرات‬
‫والمسطحات المائية والمناطق الزراعية‪ ،‬وتقل كميات بخار الماء‬
‫كلما ارتفعنا الى أعلى‪.‬‬
‫‪ .v‬لنها تحتوى على معظم بخار الماء ‪ ،‬فلذلك نجد ان معظم‬
‫الظواهر الجوية المائية ‪ Hydrometeor‬تحدث فى هذه الطبقة مثل‬
‫‪،‬الهطول بأنواعة )الرزاز ‪،Drizzle‬المظار ‪، Rain‬الثلوج ‪Snow‬‬
‫‪،‬البرد ‪ ،(Hail‬العواصف الرعدية ‪ ،Thunderstorm‬السحب‬
‫‪ ، Clouds‬الشبورة ‪ Mist‬والضباب ‪.Fog‬‬
‫‪ .vi‬لنها الطبقة الملمسة لسطح الرض ‪ ،‬نجد ان معظم الظواهر الرضية ‪ Litho meteor‬تحدث فى هذه‬
‫الطبقة ‪ ،‬مثل العجاج ‪ ،Haze‬الدخنة ‪ ،Smoke‬الدخنة الممزوجة بالشبورة او الضباب ‪ ،Smog‬التربة‬
‫العالقة ‪ ،Dust haze‬الرمال والتربة المثارة ‪ ، Sand and dust rising‬العواصف الترابية الرملية‪.‬‬
‫أعلى هذه الطبقة يوجد سطح فاصل يسمى التربوبوز ‪،Tropopause‬وهذه الكلمة مكونة من مقطعين‬
‫‪ Pause‬ويعنى جبهة او اعلى ‪Tropo ،‬‬
‫وتعنى الدنيا ‪ ،‬والكلمة معناها أعلى الطبقة‬
‫الدنيا ‪ ،‬وهذا السطح الفاصل يفصل طبقة‬
‫التروبوسفير عن الطبقة التى تعلوها‬
‫وتسمى طبقة الستراتوسفير ويتميز‬
‫التربوبوز بالتى‪-:‬‬
‫أنه سطح منكسر وليس متصل ‪،‬‬
‫‪.i‬‬
‫فى اماكن النفصال توجد ظاهرة التيارات‬
‫النفاثة‪،‬‬
‫التيار النفاث ‪، Jet-stream‬‬
‫عبارة عن تيار ضيق من الهواء شديد‬
‫السرعة موجود فى طبقات الجو العليا بالقرب من التربوبوز‪،‬التيار النفاث‬
‫ينتظم فى اتجاه محور شبه افقى‪،‬التيار النفاث يتميز بتغير كبير فى السرعة‬
‫على المسنوى الفقى وعلى المستوى الرأسى ‪ ،‬ويتميز المحور بوجود‬
‫اعلى سرعة للهواء أو وجود عدة سرعات عالية‪.‬‬
‫التيار النفاث طوله يبلغ عدة الف من الكيلومترات ‪،‬عرضه عدة‬
‫مئات من الكيلومترات ‪ ،‬سمكه عدة كيلومترات)‪3 – 1‬كم( ‪،‬‬
‫التغير الفقى فى سرعة الرياح يبلغ ‪ 10‬عقدة‪100 /‬كم ‪،‬‬
‫التغير الرأسى فى سرعة الرياح يبلغ ‪20 – 10‬عقدة‪/‬كم‪،‬‬
‫اقل سرعة للهواء على محور التيار النفاث ‪ 60‬عقدة‪.‬‬
‫‪5‬‬

‫التيارات النفاثة تنقسم الى عدة انواع منها الدائم صيفا ً وشتاءًا‪ ،‬ليل ً ونهارا ً وهما‪-:‬‬
‫‪ .1‬التيار النفاث القطبى ‪,Polar jet stream‬‬
‫ويوجد فى العروض الوسطى‪ ،‬وهسسو مصسساحب للجبهسسة القطبيسسة ‪Polar front‬‬
‫ويتبعها من حيث القوة والضعف‪ ،‬فى نصف الكرة الشسسمالى ‪ ،‬متوسسسط مسسوقعه‬
‫شتاءا ً جنوب مسسوقعه فسسى فصسسل الصسسيف ‪ ،‬متوسسسط ارتفسساعه ‪ 9‬كسسم فسسى فصسسل‬
‫الشتاء و ‪ 11.5‬كم فى فصل الصيف ‪ ،‬اتجاه الرياح معسسه اغليهسسا بيسسن الشسسمالى‬
‫الغربى او الجنوبى الغربى‪ ،‬سرعة الرياح مع هذا التيار النفاث اشسسد فسسى فصسسل‬
‫الشتاء عنها فى فصل الصيف‪.‬‬
‫‪ .2‬التيار النفاث القريب من المدار ‪Sub-tropical jet‬‬
‫‪ stream‬فى نصف الكرة الشمالى ‪ ،‬يوجد بالقرب من المنطقة المدارية بين دائرتى عرض ‪20° - 40°‬‬
‫شمال ‪ ،‬وهو مصاحب للجبهة القريبةمن المدار ‪ ،Subtropical-front‬ومتوسط موقعة هو ‪˚30‬شمال‪،‬‬
‫ومتوسط موقعه فى فصل الشتاء جنوب موقعه فى فصل الصيف ‪ ،‬متوسط ارتفاعه ‪ 12‬كم فى فصل الشتاء‬
‫و ‪ 14‬كم فى فصل الصيف ‪ ،‬سرعة الرياح مع هذا التيار النفاث اشد فى فصل الشتاء عنها فى فصل‬
‫الصيف ‪ ،‬اتجاه الرياح اغليها الغربية‪ ،‬كما أن اعلى سرعة للرياح سجلت كانت مع هذا التيار النفاث جنوب‬
‫اليابان وبلغت ‪ 250‬عقدة‪.‬‬
‫ومنها التيارات النفاثة الموسمية ‪ Seasonal jet stream‬وهما‪-:‬‬
‫‪ .1‬التيار النفاث الستوائى أو الشرقى ‪، Equatorial jet stream‬‬
‫ويتواجد فى فصل الصيف فقط فى المنطقة بين ‪ ◦ 20 – 15‬شمال ‪ ،‬من الشرق الفصى حتى غرب‬
‫افريقيا‪،‬ويكون مصاحب للجبهة بين المدارية ‪ ،(Inter Tropical Convergence zone (ITCZ‬وليس له‬
‫وجود فى نصف الكرة الجنوبى ‪ ،‬متوسط ارتفاعه ‪16‬كم ‪ ،‬انجاه الرياح معه بين الشمالية الشرقية والشرقية‬
‫‪،‬اعلى سرعة للرياح سجلت معه ‪110‬عقدة‪.‬‬
‫‪ .2‬التيار التفاث القطبى الليلى ‪، Polar night jet‬‬
‫ويتواجد فى فصل الشتاء فقط فى المنطقة القطبية‪ ،‬متوسط ارتفاعه ‪60‬كم فوق سطح البحر ‪،‬اتجاه الرياح‬
‫معه الشمالية الغربية‪ ،‬وهو التيار النفاث الوحيد الذى يتكون فى طبقة الستراتوسفير‪ ،‬وسبب تكونه هو شدة‬
‫برودة سطح الرض فى المناطق القطبية وذلك بسبب شدة الشعاع الرضى المنبعث منها‪.‬‬
‫و النوع الخييير ميين التيييارات النفيياثه هييو ‪ ،‬التيييار النفيياث المنخفييض ‪Low level jet‬‬
‫‪، stream‬‬
‫ويتكون على مستويات منخفضة دون مستوى ‪6‬كم القريسسب مسسن سسسطح البحسر ويصسساحب عسادة الظسواهر الجويسة‬
‫الخطيرة على الطيران مثل التورنادو ‪ Tornado‬والعواصف الستوائية ‪.Hurricanes‬‬
‫اهمية التيار النفاث ‪-:The importance of jet‬‬
‫التيار النفاث يصاحبه مطبات هوائية خفيفة اذا كانت اعلى سسسرعة معسسه ‪100‬‬
‫‪.i‬‬
‫ً‬
‫عقدة او اقل‪ ،‬متوسطة اذا كسسانت اعلسسى مسسن ذلسسك ‪ ،‬ونسسادرا مسسا تصسساحيه مطبسسات‬
‫شديدة‪ .‬التيار النفاث يقلل من زمن الرحلة الجوية اذا اسسستعمل كريسساح مسسساعدة‬
‫‪.Tail wind‬‬
‫‪ .ii‬التيار النفاث يكون منخفضات جوية على سطح الرض شمال مقدمة التيسسار ‪،‬‬
‫هسسذه المنخفضسسات تجسسبر علسسى السسسير فسسى اتجسساه التيسسار النفسساث ‪ ،‬يصسساحب هسسذه‬
‫المنخفضات منطقة رخات‪ ،‬اما على يمين مقدمسسة التيسسار فمنطقسسة ضسسغط مرتفسسع‬
‫ضعيف يصاحبها منطقة استقرار‪.‬‬
‫من خصائص التربوبوز ايضا َ ‪-:‬‬
‫إرتفاع التربوبوز متغير على المكان الواحد بالنسبة للوقت والفصل‪،‬‬
‫‪.ii‬‬
‫ً‬
‫فهو اعلى وقت الظهيرة ‪1200UTC‬عنه فى الصباح الباكر ‪ 0001UTC‬ومتوسط التغبر ‪500‬م ‪ .‬ايضا التربوبوز فى‬
‫فصل الصيف اعلى منه فى فصل الشتاء على اى منطقة فى العالم‪.‬‬
‫‪.iii‬‬

‫إرتفاع التربوبوز متغير بالنسبة لتظام الضغط المؤثر ‪،‬‬
‫‪6‬‬

‫فهو عالى ‪ High Tropopause‬مع المرتفعات الجوية الدافئة ‪ ، Warm high‬ومنخفض ‪Low‬‬
‫‪ Tropopause‬مع المنخفضات الجوية الباردة ‪.Cold low‬‬
‫المرتفعات الجوية تنقسم الى قسمين‪-:‬‬
‫‪ -1‬المرتفعات الجوية الدافئة ‪) Warm high‬تربوبوز عالى(‪،‬‬
‫وهى المرتفعات التى تتواجد من سطح الرض وتمتد حتى مستوى التربوبوز وتتميز بوجود منطقة عالية الحرارة‬
‫مصاحبة لمركز المرتفع)الكور(على كل المستويات‪.‬‬
‫‪ .2‬المرتفعات الجوية الباردة ‪) Cold high‬تربوبوز منخفض(‪،‬‬
‫وهى التى توجد بالقرب من سطح الرض ‪ 4-3‬كم فوق سطح الرض‪ ،‬سبب تكونها هو شدة برودة سطح الرض‬
‫فى فصل الشتاء التى تسبب زيادة كثافة الهواء وبالتالى زيادة الضغط الجوى ‪ ،‬واشهر هذه المرتفعات هو‬
‫مرتفع سيبيريا الجوى ‪ Siberian high‬الذى يتكون فى شمال شرق اسيا ويتحكم فى اتجاه الرياح على كل‬
‫اسيا ‪ .‬المنخفضات الجوية تنقسم الى قسمين‪-:‬‬
‫‪ .3‬المنخفضات الجوية الباردة ‪) Cold low‬تربوبوز منخفض(‪،‬وهى المنخفضات التى تتواجد من‬
‫سطح الرض وتمتد حتى مستوى التربوبوز وتتميز بوجود منطقة منخفضة الحرارة ‪ Cold-pool‬مصاحبة لمركز‬
‫المنخفض)الكور(على كل المستويات‪ ،‬وتسمى العواصف ذات الكور البارد ‪ ،‬وهى مصاحبة للجبهة القطبية‬
‫‪ ، Polar front‬وهى موجودة فى منطقة العروض الوسطى‪.‬‬
‫‪ .4‬المنخفضات الجوية الحرارية ‪) Thermal low‬تربوبوز عالى(‪،‬‬
‫وهى التى توجد بالقرب من سطح الرض حتى مستوى ‪ 4-3‬كم فوق سطح الرض‪ ،‬وسبب تكونها هو شدة‬
‫حرارة سطح الرض فى فصل الصيف التى تسبب انخفاض كثافة الهواء وبالتالى انخفاض الضغط الجوى‪ ،‬واشهر‬
‫هذه المنخفضات هو منخفض جنوب غرب آسيا الموسمى ‪ Asiatic-SW-Monsoon‬الذى كان يعرف‬
‫سابقا ً بمنخفض الهند الموسمى‪.‬‬
‫‪ .5‬المنخفضات والمرتفعات التى تتكون نتيجة مرور الهواء الجبال او السلسل الجبلية‬
‫ليحدث معها تغير كبير فى مستوى التربوبوز‪.‬‬
‫‪ .iv‬ارتفاع التربوبوز متغير مع دوائر العرض‬
‫المنطقة المدارية ‪، Tropics‬‬
‫وتتميز هذه المنطقة بوجود اثنان من التربوبوز احداهما ثانوى ويكون‬
‫على ارتفاع بين ‪14-12‬كم‪ ،‬والخر يكون على ارتفاع يتراوح بين ‪-16‬‬
‫‪ 18‬كم ‪ ،‬وهو الذى يفصل بين طبقتى التربوسفير والستراتوسفير‪.‬‬
‫منطقة العروض الوسطى ‪ ، Mid-latitude‬يكون‬
‫‪(1‬‬
‫ارتفاع‬
‫المنطقة القطبية ‪،Polar region‬‬
‫‪(2‬‬
‫بكونارتفاع التربوبوز ‪ 10 -8‬كم ‪10،‬كم صيفا ً و ‪8‬كم شتاءا‪ً.‬‬
‫فى الحقيقة ‪ ،‬طبقة التربوسفير تنقسم الى طبقتين هما‪-:‬‬
‫الطبقة المحيطة بسطح الرض ‪Boundary-‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪، Layer‬ويظهر فيها تأثير سطح الرض من تضاريس وسخونة‬
‫وبرودة ورطوبة وجفاف‪ .‬هذه الطبقة متغيرة الرتفاع فهى‬
‫‪2000 – 1500‬م فى المنطقة المدارية‪ ،‬ومن ‪– 500‬‬
‫‪1000‬م فى منطقة العروض الوسطى ‪ ،‬واقل من ‪500‬م فى المنطقة‬
‫القطبية‪ ،‬كما ان هذه الطبقة يتغير فيها اتجاه وسرعة الرياح بشدة مع‬
‫الرتفاع‪.‬‬
‫الطبقة الخالية من تأثير سطح الرض عى الهواء ‪Free‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪، Atmosphere‬وتشمل باقى طبقة التربوسفير‪.‬‬
‫‪-3‬طبقة الستراتوسفير‬
‫‪Stratosphere‬‬
‫الطيقة التى تعلو مستوى التربوبوز هى طبقة الستراتوسفير‬
‫‪ Stratosphere‬وكلمة ‪ Strato‬تعنى طبقى وهى طبقة مستقرة‬
‫وتتميز بالتى‪-:‬‬
‫‪7‬‬

‫‪ .1‬أعلى التربوبوز وفى طبقة الستراتوسفير‪ ،‬تثبت درجة الحرارة أو تزداد ببطء مع الرتفاع حتى ارتفاع ‪20‬‬
‫كم فوق سطح البحر ‪ ،‬بعد هذا الرتفاع تزداد درجة الحرارة بسرعة مع الرتفاع حتى مستوى الستراتويوز وهو‬
‫السطح الفاصل الذى يفصل بين الستراتوسفير والطبقة التى أعلها وهى الميزوسفير‪.‬‬
‫‪.2‬‬

‫بسبب ان درجة الحرارة تزيد مع الرتفاع‪ ،‬فهذه الطبقة اشد طبقات الهواء استقرارا ً ‪ .‬لماذا؟‬

‫‪ .3‬لتتكون ظواهر جوية‪ ،‬والرياح خفيفة‪،‬يتكون بها نوع نادر من السحب يعرف بأم اللؤلؤ ‪Mother of‬‬
‫‪. pearl‬‬
‫‪ 90%‬من غاز الوزون الموجود فى الغلف الجوى موجود فى هذه الطبقة وعلى ارتفاع بين ‪ 50 – 10‬كم‬
‫‪.4‬‬
‫‪ ،‬واعلى تركيز له يكون بين ‪30 - 25‬كم فوق سطح البحر ‪.‬وهو سبب ارتفاع درجة الحرارة مع الرتفاع فى هذه‬
‫الطبقة بسبب شراهته لمتصاص الشعة فوق البنفسجية العالية الطاقة‪ ،‬والشديدة الخطورة على الحياه ‪ ،‬والتى‬
‫تتسبب فى تحلل جزيئات الكسجين الى ذرات ثم تنضم كل ذرة الى جزيئ اكسجين مكونه جزيئ الوزون ‪.O3‬‬
‫‪ .5‬فى فصل الشتاء يتكون التيار النفاث القطبى الليلى ‪ ،‬وهو التيار النفاث الوحيد الى ينكون فى طبقة‬
‫الستراتوسفير وعلى ارتفاع ‪ 60‬كم فوق سطح البحر واتجاهه شمالى غربى ‪.‬‬
‫الوضع السبنوبتكى فى طبقة الستراتوسفير كالتى‪-:‬‬
‫فى فصل الشتاء ‪-:‬‬
‫منخفض جوى مصحوب بمنطقة هواء باردة )‪ (Cold core‬عند القطب‬
‫الشمالى ‪ ،‬مرتفع جوى فى المنطقة المدارية مصحوب بمنطقة عالية‬
‫الحرارة نسبيا ‪ ،‬اتجاه الرياح على نصف الكرة الشمالى هى الغربيات سواء‬
‫كانت شمالية غربية أو جنوبية غربية تزداد السرعة مع الرتفاع حتى تصل‬
‫الى اقصى سرعة لها فى منطقة التيار النفاث القطبى الليلى‪.‬‬
‫فى فصل الصييف ‪-:‬‬
‫مرتفع جوى مصحوب بمنطقة ساخنة)‪ (Warm-core‬لمركز المرتفع عند‬
‫القطب الشمالى ‪ ،‬منخفض جوى فى المنطقة المدارية مصحوب بمنطقة‬
‫باردة نسبيا ً ‪ ،‬اتجاه الرياح هى الشرقيات تزداد السرعة مع الرتفاع حتى‬
‫تصل الى اقصى سرعة لها فى المنطقة المدارية )تقترب من حد ‪60‬‬
‫عقدة(‪.‬‬
‫‪ .6‬فى آخر فصل الشتاء وأوائل فصل الربيع ‪ ،‬نحدث ظاهرة التسخين‬
‫الفجائى ‪ ،Sudden warming‬وهى ظاهرة تحدث فى طبقة الستراتوسفير ‪ ،‬وهى عبارة عن تكسير‬
‫مؤقت فى المنحفض البارد المتكون عند القطب الشمالى بسبب زيادة مفاجئة فى درجة الحرارة فى منطقة‬
‫الطلنطى فى طبقة الستراتوسفير وتحدث هذه الظاهرة لفترة زمنية قصيرة يصاحبها تكسير فى الغربيات‬
‫المؤثرة‪.‬‬
‫‪ .7‬فى المنطقة المحيطة بخط الستواء بحوالى ‪ ◦ 12‬شمال ً وجنوبا ً تحدث ظاهرة اخرى ال وهى تبادل‬
‫الرياح الشرقية والرياح الغربية فى دورة تتراوح مدتها بين ‪ 30 – 24‬شهر‪ ،‬النظام الجديد يبدأ من ارتفاع ‪30‬‬
‫كم ثم ينتشر الى اسفل بمعدل ‪1‬كم‪/‬شهر ‪ ،‬سعة الدورة تقل كلما تقدمت الدورة الى اسفل مستوى ‪23‬كم ‪،‬‬
‫هذه الظاهرة تسمى الدورة شبه الثنائية ‪ Quasi biennial oscillation‬وذلك بسبب ان مدة الدورة‬
‫حوالى سنتان ‪ ،‬هذه الظاهرة مرتبطة بسنوات الجفاف والمطار فى المنطقة المدارية والستوائية‪.‬‬
‫أعلى هذه الطبقة يوجد سطح فاصل يسمى الستراتوبوز على ارتفاع يتراوح بين ‪ 55 -50‬كييم‬
‫فوق سطح البحر‪.‬‬
‫‪-3‬طبقة الميزوسفير‬
‫‪Mesosphere‬‬
‫فوق مستوى الستراتوبوز ‪ ،‬توجد طبقة تسمى الميزوسفير‬
‫‪ ،Mesosphere‬وكلمة ميزو تعنى متوسط ‪ Meso‬وهذه الطبقة تتميز‬
‫بالتى‪-:‬‬
‫‪ .1‬تقل درجة الحرارة مع الرتفاع بشدة حتى انها تصل الى ‪◦100-‬م‬
‫عند اعلى هذه الطبقة ‪90 - 85‬كم‪.‬‬
‫‪ .2‬هذه الطبقة غير مستقرة‪ .‬لماذا؟‬
‫‪8‬‬

‫‪ .3‬بعض انواع السحب تتكون فى هذه الطبقة شمال دائرة العرض ‪ ◦45‬شمال ‪ ،‬تسمى السحب الليلية‬
‫‪ Noctilucent-clouds‬لنها تظهر بعد غروب الشمس وتتكون على ارتفاع حوالى ‪80‬كم‪ ،‬السحب الليلية‬
‫تتكون بسبب تواجد الغبار الكونى فى هذه الطبقة كنويات للتكاثف وهروب بعض غاز بخار الماء من طبقة‬
‫التربوبوز‪.‬‬
‫أعلى الميزوبوز توجد طبقة من الهواء تسمى الثيرموسفير‪.‬‬
‫‪-4‬طبقة الثيرموسفير‬
‫‪Thermosphere‬‬
‫وتتميز بالتى‪-:‬‬
‫‪ .1‬تزداد درجة الحرارة مع الرتفاع ثم تثبت وثباتها يدلنا على اننا تركنا الغلف الجوى ودخلنا فى منطقة‬
‫الغازات التى بين الكواكب ‪.Exosphere‬‬
‫‪ .2‬هذه الطبقة تحتوى على تركيزات عالية من اليونات الموجبة ‪ ،‬هذه اليونات لتتوزع بإنتظام مع‬
‫الرتفاع ‪ ،‬بل تنتظم فى طبقات تسمى الطبقة ‪، D,E,F1,F2‬هذه الطبقات مسئولة عن انتشار موجات الراديو‬
‫‪ .‬الطبقة ‪ D‬تتكون على ارتفاع ‪60‬كم فوق سطح البحر ‪،‬وتتكون اثناء النهار فقط ومعظمها ايونات سالبة‬
‫ولذلك فهى تمتص اشعة الراديو اكثر مما تعكسها الى سطح الرض ‪ ،‬ولذلك يتحسن الرسال اثناء الليل‬
‫لمحطات الراديو‪.‬‬
‫‪-5‬طبقة اليونوسفير‬
‫‪Ionosphere‬‬
‫هذه الطبقة تحتوى على تركيزات عالية من اليونات الموجبة‬
‫والسالبة ‪ ،‬موجودة على ارتفاعات عالية تتراوح بين ‪900 – 60‬كم فوق‬
‫سطح البحر ‪ ،‬هذه الطبقة مسئولة عن انتشار موجات الراديو وعن‬
‫الظواهر الضوئية التى تحدث فى المنطقة القطبية فى فصل الشتاء‬
‫وهما ؛الورورا بولريس ‪ Aurora-borealis‬وتحدث فى نصف الكرة‬
‫الشمالى ‪ ،‬والورورا استرالس ‪ Aurora-australis‬وتحدث فى‬
‫نصف الكرة الجنوبى ‪ ،‬وهما عبارة عن اضواء جميلة مدله من السماء‬
‫كالستائر أو شرائط متداخلة من الضواء الزرقاء او الخضراء ذات‬
‫الحواف الحمراء أو الوردية‪.‬‬
‫الورورا تسببها الرياح الشمسية ‪Solar wind‬؛ وهى عبارة عن سيل‬
‫من الجسيمات الذرية والشبه ذرية التى تنبعث باستمرار من الشمس‬
‫وتسافر فى الفضاء بين الكواكب بسرعة تصل الى عدة مئات‬
‫الكيلومترات فى الساعة‪ .‬وعند دخول الرياح الشمسية فى اليونوسفير‬
‫فإنها تسبب إثارة للذرات والجزيئات المكونة للغلف الجوى ‪ ،‬مما‬
‫يسبب انبعاث للطاقة من هذه الجزيئات والذرات على هيئة الضواء التى تظهر بها الورورا‪.‬‬

‫‪9‬‬

‫الطرق العلمبة لدراسة الغلق الجوى ‪Scientific methods‬‬
‫السلوب العلمى هو السلوب المتبع الن لدراسة الظواهر المختلفة‪ ،‬ويعرف السلوب العلمى بإنه خطوات آلية‬
‫للتحقق والستنباط للحقائق من الرصدات والملحظات المأخوذة لظاهرة ما‪ ،‬السلوب العلمى عبارة عن‬
‫خطوات متتالية تشمل‪-:‬‬
‫‪ – 1‬الرصدات او الملحظات للظاهرة‪،‬‬
‫‪ – 2‬من الرصدات والملحظات نستنتج الفروض والنظريات‪،‬‬
‫‪ – 3‬ثم نخضع الفروض والنظريات للتنبؤ بالظاهرة فى المستقبل ‪ ،‬فإن نجحت صح الفرض او النظرية‪.‬‬
‫وبسبب ان الغلف الجوى ليمكن وضعه فى معمل واخذ القياسات المختلفة منه ‪ ،‬فلبد لنا من استخدام‬
‫الموديلت او النماذاج لفهم كيفيه عمل الغلف الجوى‪ ،‬ويعرف الموديل او النموذج بإنه تمثيل او محاكاة‬
‫للنظام الفعلى الحقيقى الموجود ‪ ،‬بعض الموديلت تلغى كل المتغيرات لكنها تحافظ على المتغيرات الهامة دون‬
‫غيرها ‪ ،‬من الموديلت المسعملة فى الرصاد‪ ،‬هذه النماذج‪-:‬‬
‫‪ .1‬الموديل الفرضي ‪Conceptual model‬‬
‫عبارة عن وصف للعلقات العامة التى بين مكونات النظام ‪ ،‬مثل موديل الحزام الناقل ‪Conveyor belt‬‬
‫الذى يفسر لنا تكون وظهور السحب فى صور القمار الصناعية‪.‬‬
‫‪ .2‬الموديلت الرسومية التخطيطية ‪Graphic model‬‬
‫هذه الموديلت تجمع وترسم الرصدات فى صورة منظمة‬
‫ومبسطة مثل خرائط الطقس ‪.Weather map‬‬
‫‪ .3‬الموديلت الطبيعية ‪Physical model‬‬
‫انه صورة مصغرة لبعض الظواهر الجوية‪ ،‬مثل تجربة حوض الماء‬
‫‪Dishpan model‬الذى يمثل المواج الطويلة التى تتكون فى‬
‫الغلف الجوى‪.‬‬
‫‪ .4‬الموديلت العددية ‪Numerical model‬‬
‫يشمل حل المعادلت التى تتحكم فى حركة الهواء على سطح الرض لرسم صورة دقيقة لحركة الهواء ‪،‬‬
‫واستخدام هذا الموديل فى التنبؤ الجوى‪.‬‬
‫دخل القمر الصناعى ‪ Artificial Satellite‬مجال الرصاد الجوية اعتبارا ً من‬
‫‪1‬ابريل ‪1960‬عندما استقبلت الرض اول صورة لسطح الرض والسحب التى‬
‫فوقها من القمر الصناعى ‪ ،TIROS-1‬ومنذ هذا الوقت وهو آلة من آلت الرصد‬
‫الجوى‪.‬واصبح فى المكان استقبال صورة لسطح الرض والسحب التى فوقها كل‬
‫‪ 15‬دقيقة واصبح فى المكان تتبع التطور فى الحوال الجوية ‪،‬الرياح فى طبقات الجو العليا‬
‫ودرجات الحرارة على اى مكان على سطح الرض‪.‬‬
‫الن يغطى سطح الرض على القل ‪ 6‬اقمار صناعية ذات المدار الثابت ‪،Geostationary‬المدار‬
‫الثابت لبد ان يدور القمر فى خط الستواء الرضى وبسرعة تساوى سرعة دوران الرض حول‬
‫نفسها‪ ،‬اثنان اوربيان احدهما يغطى افريقيا واوربا والمحيط الطلنطى)‪ (0°‬والقمر الخر يغطى‬
‫المحيط الهندى وافريقيا)‪ ،(60°E‬واثنان امريكان احدهما شرق الوليات المتحدة)‪ (75°W‬والخر غرب‬
‫الوليات المتحدة)‪ ،(135°W‬وواحد يابانى ‪ ،‬واخر هندى غير القمار الصينية والسرائيلية‪.‬‬

‫‪10‬‬

‫عناصر الغلف الجوى ‪Meteorological Elements‬‬
‫لدراسة الغلف الجوى يستخدم السلوب العلمى ‪ ،‬ذلك الذى يعتمد على‬
‫الرصدات والملحظات‪ ،‬الرصدات من الغلف الجوى نحصل عليها بإنشاء‬
‫محطات ثابته أو متحركة من خللها ترصد عناصر الجو المختلفة على سطح‬
‫الرض )محطات سطحية( او فى طبقات الجو العليا)محطات علوية( ‪،‬‬
‫والعناصر الجوية السطحية هى‪-:‬‬
‫‪ (1‬درجة حرارة الهواء )‪،(TT‬‬
‫‪ (2‬كمية الرطوبة ويعبر عنها بنقطة الندى)‪،(TdTd‬‬
‫‪ (3‬الضغط الجوى عند سطح البحر)‪، (PPP‬‬
‫‪ (4‬الرياح السطحية )اتجاه ‪ ddd‬وسرعة ‪،(ff‬‬
‫‪ (5‬السحب ‪) Clouds‬كمية السحب ونوعها وارتفاعها فى كل طبقة(‪،‬‬
‫‪ (6‬الرؤية الفقية ‪،Horizontal Visibility‬‬
‫‪ (7‬الظواهر الجوية المؤثرة وقت الرصدة والسابقة لوقت الرصد‪.‬‬
‫توقع هذه المعلومات حول المحطة بطريقة متعارف عليها عالميا ً ‪ ،‬وهى مبينة‬
‫بالشكل‪.‬‬
‫اما فى طبقات الجو العليا فيقسم الغلف الجوى الى مستويات قياسية‬
‫وهى‪ -:‬مستوى سطح الرض‪،‬‬
‫‪100,150,200,250,300,400,500,600,700,850,1000hPa‬فى‬
‫طبقة التربوسفير ‪ ،‬اما فى طبقة السترانوسفير فالمستويات القياسية هى‬
‫‪ ، 10,20,30,50,70hPa‬العناصر الجوية العلوية هى ‪-:‬‬
‫‪ (1‬ارتفاع مستوى الضغط القياسى عن سطح البحر)‪،( hhh‬‬
‫‪ (2‬درجة حرارة مستوى الضغط القياسى)‪،(TT‬‬
‫‪ (3‬وكمية الرطوبة)‪،( TdTd‬‬
‫‪ (4‬كذلك اتجاه الرياح وسرعتها على المستوى‪.‬‬
‫توقع هذه المعلومات حول المحطة بطريقة متعارف عليها عالميا ً ‪،‬كما بالشكل‪.‬‬
‫ونبدأ بدراسة درجة حرارة الهواء‪.‬‬
‫‪ - 1‬درجة حرارة الهواء ‪Air Temperature‬‬
‫درجة الحرارة هى تعبير يدلنا عن ما بداخل المادة من طاقة ‪ ،‬وبالتالى يدلنا عن‬
‫درجة حرارة وبرودة الجسام ‪ ،‬وهى عامل هام فى تكون الظواهر الجوية ‪ ،‬كفائة‬
‫التشغبل للطائرة و تصميم المطارات ‪ ،‬ومدارج الطائرات‪.‬‬
‫مقاييس درجة الحرارة ‪Temperature scale‬‬
‫‪ .1‬المقياس المئوى او السليوس ‪(Centigrade(Celsius‬‬
‫وفيه تعتبر وعند واحد ضغط جوى ‪ ،‬نقطة انصهار الجلبد عند الصفر المئوى ‪ ،‬ونقطة غليات الماء عند درجة‬
‫حرارة ‪100‬مئوى ‪ ،‬وتقسم المسافة نينهما الى ‪ 100‬قسم متساوى‪.‬‬
‫‪ .2‬المقياس الفهرنهيتى ‪Fahrenheit‬‬
‫وفيه تعتبر وعند واحد ضغط جوى ‪ ،‬نقطة انصهار الجلبد عند ‪ 32‬فهرنهيتى‪،‬‬
‫ونقطة غليات الماء عند ‪212°‬درجة‪ .‬وتقسم المسافة نينهما الى ‪ 180‬قسم‪.‬‬
‫المقياس المطلق او مقياس كلفن ‪Kelvin‬‬
‫‪.3‬‬
‫وفيه تعتبر وعند واحد ضغط جوى ‪ ،‬نقطة انصهار الجلبد عند ‪ 273‬مطلق ‪،‬‬
‫ونقطة غليات الماء عند ‪373°‬مطلق ‪،‬تقسم المسافة بينهما الى ‪ 100‬قسم‪.‬‬
‫معادلت تحويل المقاييس‪-:‬‬
‫س ‪)º‬مئوى( = ‪ ) .56‬فهرنهيتى ‪.( º - 32‬‬
‫مثال ‪ 62º‬ف = ‪ 16.8= 30×.56 = (32 – 62) .56‬س ‪º‬‬
‫ف ‪)º‬فهرنهيتى( = ‪ 1.8‬س ‪.º + 32‬‬
‫‪.1‬‬
‫مثال ‪25º‬م = ‪77º= 32 + 45 = 32 + 25× 1.8‬ف‬
‫كلفن ‪) º‬مطلق( = س ‪) º‬مئوى( ‪.273 +‬‬
‫‪.2‬‬
‫مثال ‪100º‬م = ‪373º = 273 + 100‬مطلق‬
‫‪ -1‬درجة حرارة الهواء السطحية ‪Surface air temperature‬‬
‫‪11‬‬

‫هى درجة حرارة الهواء المقاسة بواسطة ثرمومترات مثبتة داخل اكشاك خشبية جيدة التهوية على ارتفاع ‪6 – 4‬‬
‫اقدام فوق سطح الرض ‪ ،‬هذه الكشاك مثبته فى مناطق مكشوفة وبعيدة عن اى مؤثر يؤثر علي درجة‬
‫الحرارة‪ ،‬درجة الحرارة هذه هى التى تذكر فى التقارير الجوية وتقارير الطيران‪.‬‬
‫الجهزة المستعملة لقياس درجة الحرارة ‪Instruments‬‬
‫تستعمل الثرمومترات الزئبقية لقياس درجة حرارة الهواء السطحية اذا كانت اعلى من ‪0°‬م ‪،‬وتستعمل‬
‫الثرمومترات الكحولية اذا كانت درجة حرارة الهواء اقل من ‪0°‬م‪ ،‬توضع الثرمومترات داخل اكشاك خشبية جيدة‬
‫التهوية وعلى ارتفاع ‪ 6 – 4‬افدام فوق سطح الرض‪،‬توجد ثرمومترات لقياس‬
‫درجة الحرارة العظمى ‪ ،‬واخرى لقياس درجة الحرارة الصغرى ‪،‬وتسجل درجة‬
‫الحرارة بواسطة جهاز يسمى الثيرموجراف ‪ ،‬توضع كلها فى نفس الكشك‪.‬‬
‫اما درجة حرارة الهواء وكمية الرطوبة فى طبقات الجو العليا‪ ،‬فإنها تقاس‬
‫بواسطة مجسات كهربائية ‪ Sensor‬يحملها بالون مملوء بغاز الهيدروجين ‪،‬‬
‫ويتم ارسال المعلومات الى المحطة الرضية عن طريق السلكي‪.‬‬
‫التغيرات التى تطرأ على درجة حرارة الهواء السطحية ‪Temperature variations‬‬
‫‪ .1‬التغير اليومى ‪Diurnal variation‬‬
‫درجة حرارة الهواء السطحية على اى مكان على سطح الكرة الرضية لها‬
‫عظمى واحدة تسجل غالبا ً اثناء النهار ‪ ،‬بعد الظهر بساعة واحدة فوق الجزر‬
‫والشواطئ ‪ ،‬اما داخل اليابسة وبعيدا ً عن تأثير البحار والمحيطات فتسجل‬
‫بعد الظهر من ‪ 3 -2‬ساعة ‪ ،‬وتسجل درجة الحرارة الصغرى غالبا ً بعد شروق‬
‫الشمس بحوالى ‪ 15 -10‬دقيقة‪.‬‬
‫مدى التغير اليومى هو الفرق بين درجتى الحرارة العظمى‬
‫والصغرى‬
‫مدى التغير اليومى = درجة الحرارة العظمى – درجة الحرارة الصغرى‪.‬‬
‫مدى التغير اليومى يكون كبيرا عندما تكون‪-:‬‬
‫السماء صافية‪.‬‬
‫الهواء جاف‪،‬‬
‫الرياح ساكنة‪،‬‬
‫مدى التغير اليومى يكون صغيرا ً عندما تكون‪-:‬‬
‫الرياح خفيفة )‪ 10 – 7‬عقده( او معتدلة )‪ 16 – 11‬عقده( او اشد من ذلك‪،‬‬
‫الهواء رطب‪ ،‬السماء مغطاه بالغيوم‪.‬‬
‫‪ (2‬التغير الموسمى ‪Seasonal variation‬‬
‫درجة الحرارة على سطح الكرة الرضية وفى طبقة التربوسفير ‪ ،‬اعلى فى فصل‬
‫الصيف عنها فى فصل الشتاء ‪ ،‬مقدار التغير مختلف من مكان الى اخر‪.‬‬
‫‪ (3‬التغير مع دوائر العرض ‪Latitudinal variation‬‬
‫درجة الحرارة على اى مستوى فى طبقة التربوسفير تقل كلما اتجهنا نحو القطاب ‪ ،‬وتزداد كلما اتجهنا نحو خط‬
‫الستواء‪.‬‬
‫‪ (4‬التغير مع الرتفاع ‪Altitudinal‬‬
‫‪variation‬‬
‫تقل درجة الحرارة مع الرتفاع بمعدل‪-:‬‬
‫‪10° (1‬م لكل كيلومتر اذا كان الهواء جاف‪.‬‬
‫‪5.5° (2‬م لكل كيلومتر اذا كان الهواء رطب ‪،‬‬
‫وليعتبر الهواء رطب ال اذا حدث تكاثف وتكونت‬
‫السحب‪.‬‬
‫‪6.5° (3‬م لكل كيلومتر وهو المعدل الذى يعاير عليه جهاز اللتيمتر ‪ ،‬وهو الجهاز الذى يقيس ارتفاع الطائرة‪.‬‬

‫‪12‬‬

‫‪ -2‬درجة حرارة الهواء فى طبقات الجو العليا ‪Upper air temperature‬‬
‫هى درجة حرارة الهواء فى طبقات الجو العليا وبعيدا ً عن تأثير سطح الرض‪.‬‬
‫الجهزة المستعملة ‪Instruments‬‬
‫تقاس درجة حرارة الهواء العلوى بواسطة مجسات كهربية ‪.Sensor‬‬
‫التغيرات التى تطرأ على درجة الحرارة فى طبقات الجو العليا‬
‫‪ .1‬التغير اليومى ‪Daily range‬‬
‫لن الهواء عازل حرارى ‪ ،‬نجد أن درجة الحرارة العظمى والصغرى تقتربان من بعضهما‬
‫البعض كلما ارتفعنا فى طبقات الجو العليا حتى يتلشى الفرق بينهما عند المستوي ‪3000‬‬
‫منر فوق سطح البحر ‪ ،‬الفرق ‪2°-1‬م عند مستوى ‪1500‬م‪.‬‬
‫‪ .2‬التغير الموسمى ‪Seasonal variation‬‬
‫فى طبقات الجو العليا ‪ ،‬على اى مكان على سطح الكرة الرضية ‪ ،‬درجة الحرارة فى‬
‫فصل الصيف اعلى منها فى فصل الشتاء‪.‬‬
‫‪ .3‬التغير مع دوائر العرض ‪Latitudinal variation‬‬
‫درجة الحرارة على اى مستوى فى التربوسفير تقل كلما اتجهنا نحو القطاب‪،‬تزداد‬
‫كلما اتجهنا نحو خط الستواء‪.‬‬
‫‪ .4‬التغير مع الرتفاع ‪،Altitudinal variation‬تقل درجة الحرارة فى طبقة‬
‫التروبوسفير مع الرتفاع بالمعدلت السابق ذكرها‪.‬‬

‫‪13‬‬

‫‪-2‬الحرارة ‪Heat‬‬
‫الحرارة هى شكل من اشكال الطاقة ‪ ،‬والوحدة التى تقاس بها الحرارة هى الجرام‪/‬كالورى ‪ ،‬ويعرف‬
‫بانه كمية الطاقة الزمه لرفع درجة حرارة جرام واحد من الماء النقى درجة واحدة مئوية من ‪°14.5‬م الى‬
‫‪°15.5‬م‪.‬‬
‫سطح الرض هو مصدر الحرارة والرطوبة بالنسبة للهواء‪ ،‬فاليابسة اسخن من البحار والمحيطات التى‬
‫على نفس دائرة العرض فى فصل الصيف او نهارا ً ‪ ،‬واقل منها حرارةً فى فصل الشتاء او ليل ً‬
‫بسبب‪-:‬‬
‫‪ (1‬الحرارة النوعية للمادة ‪Specific heat of substance‬‬
‫تعرف بإنها كمية الحرارة الزمة لرفع درجة حرارة جرام واحد‬
‫من المادة درجة واحدة مئوية‪.‬‬
‫متوسط الحرارة النوعية لليابسة هى ‪ .2‬كالورى‪/‬جرام‪°1/‬م‬
‫‪،‬بينما للماء تقريبا ً ‪1‬كالورى‪/‬جرام‪°1 /‬م‪ ،‬اى خمسة اضعاف‬
‫اليابسة‪ ،‬اذن عند اعطاء كمية متساوية من الطاقة لنفس‬
‫الكتلة من الماء واليابسة نجد ان اليابسة تكون اسخن من‬
‫الماء خمس اضعاف‪ ،‬وكذلك عتد اخذ كمية متساوية من‬
‫الطاقة من كتلتين متساويتين من الماء واليابسة نجد ان‬
‫اليابسة ابرد من الماء خمس اضعاف‪.‬‬
‫‪ (2‬الشعة الشمسية ‪Solar radiation‬‬
‫تمتص فى طبقة سمكها ‪ .5‬سم فوق سطح الرض ‪ ،‬بينما‬
‫تمتص فى طبقها سمكها ‪10‬م فى البحار والمحيطات ‪ ،‬ولذلك نجد‬
‫ان اليابسة اعلى حرارة من البحار التى على نفس دائرة العرض‬
‫اثناء النهار والصيف‪.‬‬
‫‪ (3‬التيارات المائية الفقية ‪ Water-current‬والراسية‬
‫‪Convection-current‬‬
‫الموجودة فى البحار والمحيطات‪ ،‬وهذه التيارات المائية تعمل غلى‬
‫توزيع وتجانس درجات الحرارة فى الماء ‪ ،‬مثل هذه التيارات غير‬
‫موجودة على اليابسة‪.‬‬

‫ولن آسيا مساحة هائلة من اليابسة ‪ ،‬نجد اثناء فصل الشتاء انها ابرد من البحسسار والمحيطسسات السستى علسسى‬
‫نفس دائرة العرض ‪ ،‬فيتكون عليها مرتفع جوى بارد ‪ Cold high‬مركزة فوق شمال شرق قارة آسيا ‪ ،‬هذا‬
‫المرتفع يمتد فى طبقات الجو العليا مسافة ‪ 4 – 3‬كم فو ق سطح البحر وفسسوقه منخفسسض جسسوى بسسارد‪ ،‬هسسذا‬
‫المرتفع يعرف بمرتفع سيبيريا الجوى ‪ Siberian high‬ويتحكم فى اتجاه الرياح السطحية على قارة آسيا ‪.‬‬
‫وكذلك شمال افريقيا مساحة كبيرة من اليابسة نجد اثناء فصسسل الشسستاء‬
‫يتكون عليها امتداد مرتفع جوى ضعيف ‪.Ridge of high pressure‬‬
‫اما اثناء فصل الصيف ‪ ،‬فالرض اسخن من البحار السستى علسسى نفسسس‬
‫دائرة العرض ‪ ،‬يتكسر المرتفع الجوى البارد فوق قارة آسيا ويحل محله‬
‫منخفض حرارى‪ ،‬هذا المنخفض يمتد فى طبقات الجو العليا مسافة ‪– 3‬‬
‫‪14‬‬

‫‪ 4‬كم فو ق سطح البحر ‪ ،‬ويتحكم فى اتجاه الرياح السطحية على قارة آسيا بإكملها ‪ ،‬هذا المنخفسسض يعسسرف‬
‫بمنخفض جنوب غرب آسيا الموسمى ‪.Asiatic SW-monsoon‬‬
‫وكذلك شمال افريقيا مساحة كبيرة من اليابسة نجد اثناء فصل الصيف يتكون عليهسسا منخفسسض جسسوى حسسرارى‬
‫ضعيف ‪.‬‬
‫الحرارة تنتقل من مكان الى اخر بواسطة ‪Heat transfers‬‬
‫‪.1‬التوصيل ‪Conduction‬‬
‫‪.2‬الحمل ‪3‬‬

‫‪.Convection‬الشعاع ‪Radiation‬‬

‫التوازن الحرارى للغلف الجوى ‪Energy budget‬‬
‫درجة حرارة الغلف الجوى تعتمد على ما يسسستقبله سسسطح الرض مسسن طاقسسة اهمهسسا الطاقسسة الشمسسسية ‪Solar‬‬
‫‪ ،energy‬وبين ما يفقسسده سسسطح الرض وغلفهسسا الجسسوى مسسن اشسسعاع يسسسمى الشسسعاع الرضسسى ‪Terrestrial‬‬
‫‪.radiation‬اثناء النهار‪ ،‬تنتقل الطاقة من الشمس الى المجموعة الشمسية ‪,‬ومنها الرض بواسسسطة الشسسعاع‬
‫الشمسى وهو اشعاع كهرومغناطيسى ليحتاج الى وسط مسسادى للنتقسسال ‪ %98 ،‬مسسن الشسسعاع الشمسسسى يكسسون‬
‫علسسى الموجسسة الزرقسساء ‪ ،‬يصسسطدم الشسسعاع الشمسسسى بسسذرات الكسسسجين فسسى اعلسسى الغلف الجسسوى‪ ،‬تتبعسسثر‬
‫الشعةالشمسية ‪ Scattering‬ويعم اللسسون الزرق السسسماء ‪ ،‬يرتسسد ‪ %8‬مسسن الشسسعاع الشمسسسى السسى الفضسساء ‪،‬‬
‫تمتص السحب ‪ %4‬من الشعاع الشمسى ان وجدت وتعكس ‪ ، %17‬مكونسات الغلف الجسوى تمتسص ‪ %19‬مسن‬
‫الشعاع الشمسى ‪ ،‬وسطح الرض يعكس ‪ %6‬الى الفضاء‪ ،‬ترتفع درجة حرارة سسسطح الرض او البحسسر بوصسسول‬
‫الجزء المتبقى من الشعاع الشمسى اليها وهو ‪ %46‬من الشعاع الصلى‪ ،‬اذ لم توجد سحب فسسأن سسسطح الرض‬
‫يصل اليها ‪ %80‬يسخن سطح الرض ويشع اشعاع ارضسسى ‪ ،‬وتنتقسسل الحسسرارة مسسن سسسطح الرض او البحسسر السسى‬
‫الهواء بالتوصيل ‪ ،‬مما ينشئ تيارات حمل داخل الهواء ‪ ،‬كما ان المطبات الهوائية وما تحتويه من دوامات صغيرة‬
‫‪ Eddy‬عامل هام فى نقل الحرارة‪.‬‬
‫اثناء الليل‪،‬‬
‫تفقد الرض حرارتها بالشعاع الرضى ‪ ،‬ولتجد ما يعوضها من الشعاع الشمسى‪ ،‬ويبرد سطح الرض تدريجيا ً مسسع‬
‫تقدم ساعات الليل ‪ ،‬و تنتقل الحرارة من الهواء الى سطح الرض البارد ويسسبرد الهسسواء بالتوصسسيل خاصسسة طبقسات‬
‫الهواء القريبة من سطح الرض ‪ ،‬ولن الهواء عازل حرارى تبقى درجات حرارة الهسسواء البعيسسد عسسن سسسطح الرض‬
‫كما هى تقريبا ً ولذلك يتكون النقلب الحرارى ‪Surface inversion‬فى الصباح الباكر على معظم المنسساطق ‪،‬‬
‫يتلشى مع تقدم ساعات النهار ‪ ،‬لماذا؟‪ .‬النقلب الحرارى حالة من حالت الستقرار ‪ ،‬لمسساذا؟ وفسسى حالسسة وجسسود‬
‫بخار الماء بكميات كبيرة فى الجو ‪ ،‬يتكون الضباب والشبورة‪.‬‬

‫‪15‬‬

‫‪-3‬الضغط الجوى ‪Atmospheric pressure‬‬
‫يعرف الضغط بإنه ؛ القوة على وحدة المساحات ‪ ،‬وحيث ان القوة متجه فالضغط متجه ايضا ً ‪ ،‬المتجهات كميات‬
‫طبيعية تعرف بمقدارها واتجاههًا‪،‬‬
‫‪P=F/A‬‬
‫حيث ‪ P‬الضغط ‪ F ،‬القوة ‪ A ،‬المساحة‪ ،‬فى حالة الغلف الجوى تكون القوة المؤثرة هى وزن الهواء ‪ ،‬ويعرف‬
‫الضغط الجوى بإنه " وزن عمود الهواء المقام على وحدة المساحات وممتد الى نهاية الغلف الجوى"‪.‬‬
‫‪(∴ δ P = ρ gδ z……………… (1‬‬
‫حيث ‪ P‬مقدار التغير فى الضغط الجوى ‪ g ،‬عجلة الجاذبية الرضية ‪  ،‬كثافة‬
‫الهواء ‪ z ،‬التغير المناظر فى الرتفاع‪.‬‬
‫وحدات الضغط الجوى ‪Units of pressure‬‬
‫‪ .1‬ملليمتر‪/‬زئبق )‪.(mmHg‬‬
‫‪ .2‬بوصة‪/‬زئيق)‪.(InHg‬‬
‫‪2‬‬
‫‪2‬‬
‫‪ .3‬هكتوبسكال) ‪ hPa ) = 100‬نيوتن ‪/‬م = ‪1000‬داين‪/‬سم ‪.‬‬
‫لتحويلمن وحدة الى اخرى نستعمل التحويلت التية‪-:‬‬
‫‪InHg = 25.4 mmHg = 33.9 hPa 1‬‬
‫‪hPa = .75mmHg = .03 InHg 1‬‬
‫الجهزة المستعملة لقياس الضغط الجوى ‪Instruments‬‬
‫‪ .1‬البارومتر الزئبقى ‪Mercurial Barometer‬‬
‫ً‬
‫وهو عبارة عن انبوبة زجاجية مفرغة من الهواء جزئيا ً طولها متر تقريبا ‪ ،‬مفتوحة من احد‬
‫طرفيها ‪ ،‬مملوءة بالزئبق ‪ ،‬ومنكسة فى حوض مملوء بالزئبق ‪ ،‬مثبت على النبوبة‬
‫الزجاجية مسطرة جولد لقياس نهاية عمود الزئبق بالنبوبة لقرب عشر‪ .‬القراءة المدونة لبد‬
‫ان تصحح للتى‪-:‬‬
‫‪ .i‬خطأ التدريج ‪ ، Index error‬وهو الخطأ الناتج من الصناعة‪.‬‬
‫‪ .ii‬تصحيح درجة الحرارة ‪ ،Temperature correction‬نظرا ً لتغير درجة الحرارة‬
‫على سطح الكرة الرضية ولن الزئبق معدن ‪ ،‬اعتبرت المنظمة العالمية للرصاد الجوية‬
‫درجة حرارة الزئبق صفر مئوى فى جميع محطات الرصد‪.‬‬
‫‪ .iii‬تصحيح الجاذبية ‪، Gravitational correction‬لن الرض بيضاوية ‪ ،‬وهذا يسبب‬
‫تغير عجلة الجاذبية الرضية ‪ ،‬اعتبرت المنظمة العالمية للرصاد الجوية عجلة الجاذبية‬
‫الرضية عند دائرة عرض ‪ 45°‬شمال لجميع محطات الرصد‪.‬‬
‫بعد إجراء هذه التصحيحات على القراءة نحصل على ما يسمى ‪-:‬‬
‫‪-:QFE‬هو الضغط الجوى المصحح بالنسبة لخطأ التدريج ودرجة الحرارة وعجلة الجاذبية‬
‫الرضية لمستوى سطح المطار الرسمى او المحطة‪ ،‬مستوى المطار الرسمى هو اعلى‬
‫نقطة فى مهبط الطائرات‪.‬‬
‫‪ - :QNH‬هو الضغط الجوى المصحح بالنسبة لخطأ التدريج ودرجة الحرارة وعجلة‬
‫الجاذبية الرضية لمستوى سطح البحر‪ ،‬يإستعمال الجوالمثالى لليكاو ‪.ICAO‬‬
‫‪ - :QFF‬هو الضغط الجوى المصحح بالنسبة لخطأ التدريج ودرجة الحرارة وعجلة الجاذبية‬
‫الرضية لمستوى سطح البحر‪ ،‬يإستعمال الجو الفعلى المؤثر على المطار او المحطة‪.‬‬
‫الجو المثالى لليكاو ‪ICAO standard atmosphere‬‬
‫‪16‬‬

‫هو متوسطات الضغط الجوى ‪ ،‬الرتفاع ‪ ،‬الحرارة والكثافة حول العالم‪ ،‬يعاير عليها جهاز اللتيمتر الموجود‬
‫بالطائرة ‪ ،‬فى هذا الجو المثالى؛‬
‫يكون الضغط الجوى عند سطح البحر هو ‪1013.25‬هكنوبسكال‪ ،‬درجة الحرارة ‪15º‬م ‪،‬كثافة الهواء‬
‫‪ 1.225‬كجم‪/‬م ‪ ،3‬معدل تغير درجة الحرارة مع الرتفاع هو ‪6.5º‬م‪/‬كيلومتر‪ ،‬التربوبوز على ارتفاع ‪11‬كم‬
‫فوق سطح البحر ‪ ،‬ودرجة الحرارة عنده – ‪56.5º‬م‪.‬‬
‫تثيت دجة الحرارة حتى ارتفاع ‪20‬كم فوق سطح البحر‪.‬‬
‫‪ .2‬البارومتر المعدنى ‪Aneroid barometer‬‬
‫كلمة ‪ Aneroid‬معناها خالى من السوائل ‪ ،‬وهذا البارومتر عبارة عن مجموعة‬
‫علب معدنية مرنة مفرغة جزئيا من الهواء ومتصلة ببعضها البعض ومتصلة برافعة‬
‫ميكانيكية لنقل حركة العلب‪ ،‬وتسجل القراءة إما على اسطوانة تثبت عليها‬
‫خريطة تبدل اسبوعيا ً ‪ ،‬او على مبين ‪ ،‬وهذا المبين اما يدرج بوحدات الضغط ‪ ،‬او‬
‫يدرج بوحدات الرتفاع‪ .‬عندما يزداد الضغط الجوى فإنه يضغط على العلب وتنقل‬
‫الرافعة حركة العلب الى اعلى ‪ ،‬وعندما يقل الضغط الجوى تتمدد العلب وتنقل‬
‫الرافعة حركة العلب الى اسفل‪ .‬التصحيحات تطرح او تضاف من القراءة آليًا‪.‬‬
‫جهاز اللتيمتر الموجود بالطائرة لقياس الرتفاع الطائرة عن سطح الرض‬
‫او البحر عبارة عن بارومتر معدنى ولكن التدريج مدرج بالمتار وليس وحدات‬
‫الضغط الجوى‪.‬‬
‫‪.3‬جهاز الباروجراف ‪Barog raph‬‬
‫عبارة عن بارومتر معدنى ‪،‬الرافعة المثبتة بالعلب تسجل حركة العلب على‬
‫اسطوانة مثبت عليها خريطة يسجل عليها التغير فى الضغط الجوى‪ .‬الباروجراف‬
‫جهاز مفيد فى معرفة وقت مرور الجبهات ومراكز العاصير لقرب ‪15‬دقيقة ‪ ،‬ويستحدم جهاز الباروجراف فى‬
‫معرفة شكل التغير فى الضغط الجوى‪.‬‬
‫خرائط الطقس ‪Weather map‬‬
‫عبارة عن خرائط توقع عليها الرصدات السينوبتكية المأخوذة من المحطات السطحية‬
‫وتسمى خرائط متوسط مستوى سطح البحر ‪ ،Mean Sea level chart‬تحلل هذه‬
‫الخرائط برسم خطوط اليزوبار ‪ ،Isobars‬وهى خطوط تساوى الضغط الجوى ‪ ،‬من‬
‫هذه الخرائط يمكن تميز خمسة اشكال مختلفة من الضغط الجوى‪-:‬‬
‫‪.1‬مركز ضغط منخفض ‪Center of low pressure‬‬
‫عبارة عن مساحة او نقطة يوجد عندها اقل ضغط جوى ‪ ،‬يحيط بها مناطق ضغط مرتفع‬
‫نسبيًا‪.‬‬
‫‪. .2‬مركز ضغط مرتفع ‪Center of high pressure‬‬
‫عبارة عن مساحة او نقطة يوجد عندها اعلى ضغط جوى ‪ ،‬يحيط بها مناطق ضغط‬
‫منخفض نسبيًا‪.‬‬
‫‪.3‬اخدود من الضغط المنخفض ‪Trough of low pressure‬‬
‫عبارة عن امتداد يخرج من مركز المنخفض الجوى او اى منطقة من المنخفض ‪ ،‬يتميز‬
‫خط الخدود بإن عنده اكبر انحناء و بتغير كبير فى اتجاه الرياح قبل وبعد الخط‪.‬‬
‫‪.4‬انبعاج من الضغط المرتفع ‪Ridge of high pressure‬‬
‫عبارة عن امتداد يخرج من مركز المرتفع الجوى او اى منطقة من المرتفع‪ ،‬يتميز خط‬
‫النبعاج بإن عنده اكبر انحناء و بتغير كبيرفى اتجاه الرياح قبل وبعد الخط‪.‬‬
‫‪.5‬منطقة الكول ‪ ،Col area‬هى المنطقة التى بين حدود مرتفعين ومنخفضين‬
‫جويين‪.‬‬
‫علقة الضغط الجوى ودرجةالحرارة‬
‫‪Temperature and Pressure relation‬‬
‫الضغط الجوى مرتبط بشدة مع كثافة الهواء التى هى‬
‫مرتبطة بدرجة حرارة الهواء‪.‬‬

‫‪17‬‬

‫من القانون العام للغازات ‪  R=Ρ‬او ‪Pα =RT، P‬ضغط الغاز ‪  ،‬حجم ‪1‬جرام ‪  ،‬كثافته ‪T ،‬درجة‬
‫حرارته ‪ R ،‬يسمى الثابت العام للغازات ‪،‬‬
‫عند ثبوت درجة الحرارة ‪،‬‬
‫فإن ضغط الغاز يتناسب طردى مع كثافته ‪.‬ثابت × ‪ ،P=ρ‬اى اذا زاد ضغط الغاز زادت كثافته والعكس صحيح‪.‬‬
‫عند ثبوت الضغط ‪ ،‬تتحول العلقة الى ‪ = ‬ثابت ‪ ،‬اى ان الحرارة تتناسب عكسيا ً مع كثافة الغاز ‪ ،‬اذا‬
‫زادت درجة حرارة الهواء قلت كثافته وبالتالى قل ضغطه وتكون منخفض جوى حرارى ‪ ،‬وإذا قلت درجة حرارة‬
‫الهواء زادت كثافته وبالتالى زاد ضغطه وتكون مرتفع جوى‪.‬‬
‫علقة الضغط الجوى والرياح‬
‫‪Wind and Pressure relation‬‬
‫فى نصف الكرة الشمالى ‪،‬‬
‫عندما تسير مع اتجاه الرياح يكون مركسسز المنخفسسض الجسسوى علسسى يسسسارك ومركسسز المرتفسسع الجسسوى علسسى يمينسسك‬
‫والعكس صحيح فى نصف الكرة الجنويى ‪ ،‬سرعة الرياح تتناسب عكسيا ً مع المسافة بين خطوط اليزوبار‪.‬‬
‫بسسسبب دوران الرض حسسول محورهسسا مسسرة واحسسدة كسسل ‪ 24‬سسساعة فسسإن الريسساح‬
‫تنحرف الى يمينها فى نصف الكرة الشمالى ‪ ،‬ولذلك نجد ان اتجسساه الريسساح مسسع‬
‫المنخفضات الجوية تكون فى اتجاه عكس عقارب الساعة‪ ،‬وفى اتجاه عقسسارب‬
‫الساعة مع المرتفعات الجوية‪ .‬فى نصف الكسسرة الجنسسوبى تنحسسرف الريسساح السسى‬
‫يسارها ولسذلك فسإن اتجساه الريساح مسع المنخفضسات الجويسة يكسون مسع عقسارب‬
‫الساعة‪ ،‬و مع المرتفعات الجوية عكس اتجاه عقارب الساعة‪.‬‬
‫علقة الضغط الجوى بالظواهر الجوية‬
‫‪ .1‬المنخفضات والخاديد الجوييية البيياردة ‪ ، Cold Low‬يصسساحبها‬
‫طقس غير مستقر تتكاثر فيه الغيوم ويشتد فيه الهطسسول بجميسسع انسسواعه اذا‬
‫كان الهواء رطب‪ ،‬تنشط فيه الرياح وتصل الى حد العاصفة احيان سًا‪ .‬اذا كسسان‬
‫الهواء جاف كانت الرمال المثارة والعواصف الرملية والترابية‪.‬‬
‫‪ .2‬المنخفضات الجوية الحرارية ‪ ،Thermal Low‬مثل‬
‫منخفسسض آسسسيا الموسسسمى ‪ ،‬يصسساحبها طقسسس مسسستقر ‪ ،‬الريسساح‬
‫خفيفة وغالبا ً ليصاحبها ظواهر جوية‪ ،‬لنها منخفسسض جسسوى علسسى‬
‫السطح ومرتفع جوى دافئ فى طبقات الجو العليا‪.‬‬
‫‪ .3‬المرتفعييات والنبعاجييات الجوييية الييدافئة ‪Worm‬‬
‫‪ high‬المرتفعات والنبعاجات الجوية الدافئة يصسساحبها طقسسس‬
‫مستقر يتكون فيسسه العجسساج اذا كسسان اهسسواء جسساف ‪ ،‬وتتكسسون فيسسه‬
‫الشبورة والضباب اذا كان الهواء رطب ‪ ،‬الهطول فيسسه مسسن نسسوع‬
‫الرزاز‪ ،‬الرياح فيه خفيفة‪.‬‬
‫‪ .4‬المرتفعات الجوية الباردة ‪ ،Cold high‬مثل مرتفع سيبيريا الجوى ‪ ،‬يصاحبها طقس غير مستقر ‪،‬‬
‫تتكاثر فيه الغيوم ويشتد فيه الهطول بجميع انواعه ‪ ،‬تنشط فيه الرياح ‪ ،‬لنها مرتفع جوى علسسى سسسطح الرض‬
‫اما فى طبقات الجو العليا فيكون منخفض جوى بارد‪.‬‬
‫‪ .5‬المرتفعات والمنخفضات الجبلية ‪،Orographic low‬‬
‫عندما تهب رياح على جبل او سلسسسلة جبسسال‪ ،‬فسسإن الجسسانب المقابسسل للريسساح مسسن الجبسسل او السلسسسلة يسسسمى‬
‫الجانب المواجه للرياح ‪ ،‬ويتكون عليه مرتفع جوى كما تتكون السحب الممطرة والعواصف الرعديسسة‪.‬الجسسانب‬
‫الغير مقابل للرياح يتكون عليه منخفض جبلى مع جو صحو‪.‬‬
‫التغيرات التى تحدث فى الضغط الجوى ‪Pressure variations‬‬
‫‪.1‬التغير اليومى ‪Diurnal variation‬‬
‫فى اليوم الواحد وبالتوقيت المحلى على اي منطقة فى العالم ‪ ،‬يسجل الضغط الجوى قيمتان عظمتان وقيمتان‬
‫صغرتان ‪ ،‬القيمتان العظمتان تسجلن الساعة ‪ 1000‬محلى و ‪ 2200‬محلى ‪ ،‬القيمة العظمى صباحا ً اكبر من‬
‫التى تسجل فى المساء ‪ .‬القيمتان الصغرتان تسجل فى الساعة ‪ 0400‬محلى و ‪ 1600‬محلى ‪،‬القيمة الصغرى‬
‫التى تسجل الساعة ‪ 1600‬محلى اقل من التى تسجل الساعة ‪ 0400‬محلى‪.‬‬
‫مقدار التغير اليومى فى الضغط الجوى يكون ‪ 5 –3‬هكتوبسكال فى المنطقة المدارية ‪3 – 1 ،‬هب فى منطقة‬
‫العروض الوسطى ‪ ،‬اقل من ‪ 1‬هب فى المنطقة القطبية‪.‬‬
‫‪18‬‬

‫‪.2‬التغير مع الرتفاع ‪Variation with height‬‬
‫الرتفاع بالقدام المناظر للتغير فى الضغط الجوى بمقدار ‪ 1‬هكتوبسكال يعطى بالمعادلة‪،‬‬
‫‪{1HPa =96× {T/P‬‬
‫‪T‬درجة الحرارة بالمقياس المطلق‪ ،‬الضغط الجوى ‪ P‬بالهكيوبسكال‪.‬بناء على هذه المعادلة ‪ ،‬التغير فى الضغط‬
‫الجوى بمقدار ‪ 1‬هكتوبسكال عند مستوى سطح البحر يعادل ارتفاع قدرة ‪ 27‬قدم ‪ ،‬بينما التغير فى الضغط‬
‫الجوى بمقدار ‪ 1‬هكتوبسكال عند مستوى ‪ hPa 500‬يعادل ارتفاع قدرة ‪ 50‬قدم‪.‬‬
‫جهاز قياس الرتفاع ‪Altimeter‬‬
‫هو بارومتر معدنى يعاير مبينه لقياس الرتفاع بدل ً من قياس الضغط الجوى على اساس الجو‬
‫المثالى لليكاو‪.‬‬
‫الرتفاع عن سطح البحر يصنف الى ‪ 5‬ارتفاعات‪-:‬‬
‫الرتفاع الفعلى ‪،True-altitude‬هو الرتفاع الحقيقى فوق‬
‫‪.1‬‬
‫سطح البحر‪.‬‬
‫الرتفاع المبين ‪ ، Indicated-altitude‬هو الرتفاع المبين‬
‫‪.2‬‬
‫على جهاز اللتيمتر عندما يضبط على ‪ QNH‬المطار‪.‬‬
‫الرتفاع المصحح ‪ ،Corrected-altitude‬هو الرتفاع المبين‬
‫‪.3‬‬
‫على جهاز اللتيمتر بعد تصحيحه بالنسبة لدرجة الحرارة الفعلية والضغط‬
‫الجوى خارج الطائرة ‪ .‬كقاعدة عامة ‪ ،‬الرتفاع المبين على الجهاز اقل من‬
‫الرتفاع الفعلى اذا كانت درجة الحرارة خارج الطائرة او الضغط الجوى اقل من‬
‫الجو المثالى لليكاو‪ ،‬والعكس صحيح‪.‬‬
‫الرتفاع الضغطى ‪ ، Pressure-altitude‬اثناء الرحلت الطويلة‬
‫‪.4‬‬
‫يضبط جهاز اللتيمتر على الضغط الجوى القياسى عند سطح البحر‬
‫‪1013‬هكتوبسكال‪.‬‬
‫الرتفاع الكثافى ‪ ، Density-altitude‬يستخدم لمعرفة مدى كفائة‬
‫‪.5‬‬
‫التشغيل ‪ ،‬ويعرف بإته الرتفاع الذى عنده كثافة الهواء فى الجو القياسى مثل‬
‫المستوى الذى نطير عليه الطائرة‪.‬‬

‫‪ - 4‬الرياح ‪Wind‬‬
‫تعرف الرياح بإنها الحركة الفقية للهواء ‪ ،‬ولنها متجة فلبد من معرفة‬
‫اتجاهها وسرعتها‪.‬‬
‫‪19‬‬

‫اتجاه الرياح ‪ ،Wind direction‬يعرف بإنه التجاه الذى تهب من الرياح ‪ ،‬يقاس اتجاه‬
‫‪.1‬‬
‫الرياح لقرب ‪ 5°‬من اتجاه الشمال الجغرافى ‪ .‬الرياح الشمالية يدون اتجاهها ‪ ،360°‬الرياح الشرقية‬
‫‪ ، 090°‬الرياح الجنوبية ‪ 180°‬والريح الغربية ‪.270°‬‬
‫سرعة الرياح ‪ ، Wind speed‬تعرف بإنها قوة الرياح ‪ ،‬وحدات سرعة الرياح هى‪-:‬‬
‫‪.2‬‬
‫العقدة ‪ ،(Knot (KT‬تعرف بإنها ‪ 1‬ميل بحرى ‪ /‬ساعة‪.‬‬
‫‪(1‬‬
‫الكيلومتر ‪ /‬ساعة‪.‬‬
‫‪(2‬‬
‫المتر‪ /‬ثانية‪.‬‬
‫‪(3‬‬
‫العلقة بينهم هى‪ -:‬العقدة = ‪ 1.85‬كم‪/‬ساعة = ‪ .5‬متر‪/‬ثانية‪.‬‬
‫مثال‪ 10 -:‬عقدة ‪  20‬كم‪ /‬ساعة = ‪ 5‬متر‪/‬ثانية‪.‬‬
‫الجهزة المستخدمة ‪Instrument‬‬
‫‪ .2‬لقياس اتجاه الرياح ‪Wind van‬‬
‫تقاس بواسطة جهاز يسمى مروحة الرياح ‪ ،Wind-van‬وهو عبارة عن سهم معدنى‬
‫مثبت فى نهايته قطعة معدنية مستطيلة ‪ ،‬يدور السهم وقطعة المعدن بحرية حول محور‬
‫رأسى ‪ ،‬ومثبت فى المحور التجاهات الصلية الربعة ‪ ،‬الرياح تجبر قطعة المعدن وبالتالى‬
‫السهم المثبت بها ان تأخذ اتجاهها‪ ،‬عن طريق البوصلة المثبته مع محور دوران السهم‬
‫يمكن معرفة اتجاه الرياح ‪ ،‬وتدون فى تقارير الرصاد لقرب ‪ 5°‬درجات ‪ ،‬وتسجل الرياح‬
‫)اتجاه وسرعة(على جهاز يسمى مسجل الرياح ‪.Wind graph‬‬
‫‪ .3‬لقياس سرعة الرياح ‪Wind cups‬‬
‫تقاس بواسطة دوارة الرياح ‪ ،Wind-cups‬وهو عبارة عن عدد من الفناجين‬
‫المعدنية الصغيرة مثبته على محور مولد كهربى صغير ‪ ،‬عندما تهب الرياح تجعل‬
‫هذه الفناجين تدور ‪ ،‬ويدور معها قلب المولد الكهربى مما يولد تيار كهربى يتناسب‬
‫مع سرعة الرياح ‪ ،‬تعاير مبينات لبيان سرعة الرياح بطريقة رقمية وتدون لقرب‬
‫عقدة‪ .‬مروحة ودوارة الرياح مثبتة فوق سطح الرض على ارتفاع ‪10.34‬متر بعيدا ً‬
‫عن العوائق والمؤثرات التى تؤثر على اتجاه وسرعة الرياح‪.‬‬
‫توزيع الرياح على سطح الكرة الرضية‬
‫‪Wind distribution over earth's surface‬‬
‫الحركة تكون دائما ً نتيجة قوة او محصلة عدة قوى ‪ ،‬وحركة الهواء على سطح‬
‫الرض نتيجة القوى التية‪-:‬‬
‫قوة انحدار الضغط ‪Pressure gradient‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪، (force(PGF‬‬
‫الموائع كلها )غازات وسوائل( تتحرك من مناطق الضغط المرتفع الى مناطق‬
‫الضغط المنخفض ‪ ،‬معدل تغير الضغط على وحدة المسافات يسمى قوة انحدار‬
‫الضغط ‪.‬‬
‫قوة كوريولس ‪، (Coriolis force(CF‬‬
‫‪.2‬‬
‫هى القوة الناشئة عن دوران الرض حول نفسها دورة واحدة من الغرب الى الشرق كل ‪24‬ساعة ‪ ،‬هذه القوة‬
‫تؤثر على الجسام المتحركة فقط ‪ ،‬فهى تحرف الرياح الى يمينها فى نصف الكرة‬
‫الشمالى ‪ ،‬والى يسارها فى نصف الكرة الجنوبى ‪ ،‬قوة النحراف عند خط الستواء =‬
‫‪.0‬‬
‫قوة الحتكاك ‪Friction force‬‬
‫‪.3‬‬
‫هذه القوة ناشئة عن عدم انتظام سطح الرض ‪ ،‬فهى تعمل على تقليل سرعة الرياح ‪،‬‬
‫وتحرف الرياح الى داخل المنخفض الجوى والى خارج المرتفع الجوى ‪،‬هذه القوة اقل ما‬
‫يمكن على سطح البحر ‪ ،‬واكبر ما يمكن على الجبال والسلسل الجبلية‪ ،‬وتساوى الصفر‬
‫تقريبا ً فى طبقات الجو العليا‪.‬‬
‫الدورة العامة للرياح ‪General circulation‬‬
‫توزيع نظم الضغط الجوى وبالتالى الرياح المصاحبة لهذه النظم على سطح الرض يسمى‬
‫بالدورة العامة ‪ ،‬هذه الدورة العامة نتيجة السباب التية‪-:‬‬

‫‪20‬‬

‫عدم توزيع اشعة الشمس بالتساوى على سطح الكرة الرضية ‪،‬مما يجعل المنطقة من ‪30‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪ °‬شمال الى ‪30°‬جنوب منطقة تتكدس فبها الطاقة ‪ ،‬وباقى الرض مناطق تفقد الطاقة خاصة المنطقة‬
‫القطبية ‪.‬‬
‫دوران الرض حول محورها دورة واحدة ‪ 24 /‬ساعة‪.‬‬
‫‪.2‬‬
‫بفرض انتظام سطح الرض ‪ ،‬وبفرض انها مصنوعة من مادة واحدة‬
‫يابسة او ماء ‪ ،‬السبب الول يجعل المنطقة الستوائية اشد المناطق‬
‫حرارة مما يكون عليها منخفضات حرارية ‪ ،‬ويجعل المنطقة القطبية اشد‬
‫المناطق برودة مما يكون عليها مرتفعات جوية‪،‬الهواء يبدأ الحركة من‬
‫مناطق الضغط المرتفع الى مناطق الضغط المنخفض ‪ ،‬يلتقى الهواء من‬
‫نصف الكرة الشمالى)كتلة واحدة( مع الهواء القادم من نصف الكرة‬
‫الجنوبى)كتلة واحدة( عند خط الستواء مما يسبب تكون الجبهة بين‬
‫المدارية ورفعه فى طبقات الجو العليا وتكون السحب والغيوم الرعدية اذا‬
‫كان الهواء رطب‪ .‬الهواء المتحرك على سطح الرض من القطبين الشمالى‬
‫والجنوبى لبد ان يحل محله هواء من اعلى مما يسبب هبوط الهواء الى‬
‫اسفل ومناطق خالية من السحب عند القطبين‪.‬‬
‫السبب الثانى وهو دوران الرض حول محورها دورة واحدة كل ‪ 24‬ساعة ‪ ،‬وبسببهما يتكون التى ‪-:‬‬
‫فى نصف الكرة الشمالى ‪، North hemisphere‬‬
‫‪ -1‬المنطقة المدارية ‪، Tropical-region‬‬
‫وهى المنطقة من خط الستواء الى ‪30°‬شمال ‪،‬تغطيها‬
‫الرياح الشمالية الشرقية التجارية ‪North east‬‬
‫‪، trades‬‬
‫‪ -2‬المنطقة المعتدلة ‪ ، Mid-latitude‬من ‪30‬‬
‫‪°‬شمال الى ‪60°‬شمال ‪ ،‬تغطيها الرياح الجنوبية الغربية‬
‫تتحول الى شمالية غربية بعد مرور الجبهات الباردة ‪،‬‬
‫وتسمى هذه المنطقة بالغربيات ‪.Westerly‬‬
‫‪ -3‬المنطقة القطبية ‪ ، Polar-region‬وهى‬
‫المنطقة من ‪° 60‬شمال الى القطب الشمالية ‪ ،‬تغطيها‬
‫الرياح الشمالية الشرقية القطبية ‪Polar north‬‬
‫‪. east‬‬
‫فى نصف الكرة الجنوبى ‪South‬‬
‫‪، hemisphere‬‬
‫‪ -1‬المنطقة المدارية ‪ ، Tropical region‬وهى المنطقة من خط الستواء الى ‪30°‬جنوب ‪ ،‬تغطيها‬
‫الرياح الجنوبية الشرقية التجارية ‪. South east trades‬‬
‫‪ -2‬المنطقة المعتدلة ‪ ، Mid-latitude‬من ‪30°‬جنوب الى ‪60°‬جنوب ‪ ،‬تغطيها الرياح الشمالية الغربية‬
‫تتحول الى جنوبية غربية بعد مرور الجبهات الباردة ‪ ،‬وتسمى هذه‬
‫المنطقة بالغربيات ‪. Westerly‬‬
‫‪ -3‬المنطقة القطبية ‪ ، Polar-region‬وهى المنطقة من ‪60‬‬
‫‪°‬جنوب الى القطب الجنوبى ‪ ،‬تغطيها الرياح الجنوبية الشرقية القطبية‬
‫‪.Polar South Easterly‬‬
‫الرياح فى طبقات الجو العليا ‪Wind in upper air‬‬
‫المنطقة من ‪15°‬شمال الى ‪15°‬جنوب ‪،‬‬
‫‪.1‬‬
‫تغطيها الشرقيات ‪Easterly‬على كافة المستويات ‪ ،‬سرعة الرياح تزداد‬
‫ببطء مع الرتفاع‪.‬‬
‫‪ .2‬المنطقة من ‪° 15‬شمال الى ‪30°‬شمال ‪،‬‬

‫‪21‬‬

‫الرياح على سطح الرض شمالية شرقية ‪NE‬تتحول مع الرتفاع الى الغربية ‪ Westerly‬وتزداد سرعتها حتى‬
‫تصل الى سرعة التيار النفاث الشبه مدارى ‪Sub-tropical jet stream‬‬
‫‪ .3‬المنطقة من ‪° 15‬جنوب الى ‪30°‬جنوب ‪،‬‬
‫الرياح على سطح الرض جنوبية شرقية ‪SE‬تتحول مع الرتفاع الى الغربية ‪Westerly‬وتزداد سرعتها حتى تصل‬
‫الى سرعة التيار النفاث الشبه مدارى ‪.Subtropical jet stream‬‬
‫‪ .4‬المنطقة من ‪30°‬شمال حتى القطب الشمالى والمنطقة من ‪30°‬ج الى القطب الجنوبى‬
‫‪،‬‬
‫الرياح فيها تتحرك على هيئة امواج ‪ ، Long Wave and short waves‬الرياح مع هذه الموجات فى نصف‬
‫الكرة الشمالى هى جنوبية غربية قبل خط الخدود وشمالية غربية بعده ‪ ،‬والعكس صحيح فى نصف الكرة‬
‫الجنوبى عدد هذه المواج على سطح الرض يتراوح بين ‪ 6 -4‬موجة ‪ ،‬عدد الموجات يزيد شتاءًا‪ ،‬وهذه المواج‬
‫تتحرك من الغرب الى الشرق بوجة عام ‪ ،‬كل موجة مكونة من اخدود ‪ Trough‬وانبعاج ‪ ، Ridge‬الطول‬
‫الموجى للموجات الطويلة الواحدة يصل الى ‪6000‬كم او اكثر ‪ ،‬الطول الموجى للموجات القصيرة ‪3000‬كم او‬
‫اقل‪.‬‬
‫‪ .5‬القطب الشمالى والجنوبى عبارة عن منطقة كول ‪ Col‬فى طبقات الجو العليا‪.‬‬
‫نظم الرياح ذات المقايس الكبيرة ‪Large scale wind system‬‬
‫‪ .1‬الرياح الجيوستروفيكية ‪، Geostrophic wind system‬‬
‫هى الرياح الناشئة عن توازن قوتى انحدار الضغط وكوريولس ‪ ،‬لتوجد قوة‬
‫احتكاك ‪ ،‬هذه الرياح منتظمة السرعة والتجاه ولتوجد بها عجلة ‪ ،‬الرياح تهب‬
‫موازية لخطوط اليزوبار ‪ ، ،‬سرعة الرياح تتناسب عكسيا ً مع المسافة بين خطوط‬
‫اليزوبار‪.‬‬
‫‪ .2‬رياح انحدار الضغط ‪، Gradient wind‬‬
‫هى الرياح الناشئة عن دوران الرياح فى مسار دائرى او بيضاوى حول مركز‬
‫منخفض او مرتفع جوى ‪ ،‬مما تنشئ قوة جديدة نتيجة الدوران تسمى القوه‬
‫الطاردة المركزية وهى متجهه الى خارج مسار الحركة دائما ً ‪ ،‬توازن القوى يكون بين‬
‫قوة انحدار الضغط وقوة كوريولس والقوة الطاردة المركزية‪ ،‬هذه الرياح نكون موازية‬
‫لخطوط اليزوبار ومع اتجاه عقارب الساعة مع المرتفعات الجوية وعكس اتجاه عقارب‬
‫الساعة مع المنخفضات الجوية فى نصف الكرة الشمالى ‪ ،‬والعكس صحيح فى نصف‬
‫الكرة الجنوبى ‪ ،‬ايضا ً سرعة الرياح تتناسب عكسى مع المسافة بين خطوط اليزوبار‪.‬‬
‫‪ .3‬رياح السيكلوستروفيك ‪، Cyclostrophic wind‬‬
‫توجد هذه الرياح فى المنطقة الستوائية حيث قوة كوريولس = ‪ 0‬او لها قيمة صغيرة ‪،‬‬
‫تنشئ هذه الرياح عندما تتوازن قوى انحدار الضغط مع قوة الطاردة المركزية ‪ ،‬وهذه‬
‫الرياح المصاحبة للعاصير الستوائية‪.‬‬
‫نظم الرياح ذات المقايس الصغيرة )الرياح المحلية( ‪Local wind‬‬
‫هذه الرياح ليتعدى تأثيرها المنطقة التى وجدت بها ‪ ،‬ولتمتد فى طبقان الجو العليا‪ ،‬وسبب تواجدها فروق فى‬
‫درجات الحرارة لمناطق متلصقة مما ينشئ مناطق متأثرة يضغوط منخفضة واخرى مرنفعة بجوار بعضها مما‬
‫يسبب حركة الهواء او ما نسميها رياح محلية‪.‬‬
‫‪.1‬نسيم البحر والبر ‪،Sea and land breeze‬‬
‫تنشئ هذه الرياح بسبب اختلف درجات الحرارة بين اليابسة وما يجاورها من بحار ومحيطات‪.‬‬
‫اثناء النهار‪،‬الرض اسخن من البحار المجاورة‪،‬مما‬
‫يخلق منخفض حرارى ضعيف على اليابسة ومرتفع‬
‫جوى ضعيف على البحر ‪ ،‬هذا الوضع يوجد رياح عمودية‬
‫على الشاطئ تهب من البحر الى اليابسة ‪ ،‬تسمى‬
‫نسيم البحر‪.‬‬
‫اثناء الليل ‪ ،‬ينعكس الوضع وتصبح الرياح متجهه من‬
‫البر الى البحر ‪ ،‬نسيم البر ضعيف عن نسيم البحر‪.‬‬

‫‪22‬‬

‫‪.2‬رياح الوديان والجبال ‪Mountain and valley wind‬‬
‫تتواجد هذه الرياح فى المناطق الجبلية ‪،‬‬
‫اثناء النهار ترتفع حرارة المنحدرات الجبلية عن درجة حرارة الوديان‬
‫مما يخلق مناطق ضغط منخفض على المنحدرات ومناطق ضغط مرتفع‬
‫فى الوديات ‪ ،‬الهواء يتحرك من مناطق الضغط المرتفع الى مناطق‬
‫الضغط المنخفض حاملة معها عبير الوديان ‪ ،‬هذه الرياح تتحرك عكس‬
‫الجاذبية الرضي مما يجعلها خفيفة‪.‬‬
‫اثناء الليل تنخفض درجة حرارة المنحدرات الجبلية عن درجة حرارة‬
‫الوديان مما يخلق مناطق ضغط مرتفع على المنحدرات ومناطق ضغط‬
‫منخفض فى الوديات ‪ ،‬الهواء يتحرك من مناطق الضغط المرتفع الى‬
‫مناطق الضغط المنخفض ‪ ،‬هذه الرياح تتحرك مع الجاذبية الرضي مما‬
‫يجعلها قوية تصل سرعتها احيانا الى ‪ 100‬عقدة‪ .‬ولذلك لتنشئ المطارات والموانى‬
‫فى الوديان اسفل الجبال والسلسل الجبلية‪.‬‬
‫‪.3‬رياح الفون ‪ F Öhn wind‬اورياح الشينوك ‪Chinook‬‬
‫رياح حارة ‪،‬جافة ‪،‬نشطة‪ ،‬تهب على هيئة نفحات ‪ ،‬تهب على الجانب الغير مقابل‬
‫للرياح فى مناطق السلسل الجبلية‪.‬‬
‫‪.4‬رياح الصحراء ‪Desert wind‬‬
‫الصحراء دائما ً اماكن عليها رياح ‪ ، Windy‬لعدم وجود سحب معظم ايام السنة‪.‬‬
‫أثناء النهار‪،‬يصل سطح الرض كمية كبيرة من الشعاع الشمسى)‪ %80‬من الشعاع الواصل الى اعلى الغلف‬
‫الجوى(يتحول الى طاقة حرارية تستخدم لتسخين الهواء مما يكون منخفضات جوية صغيرة المدى ‪،‬هذا الهواء‬
‫الساخن يتميز بعدم استقرار شديد لنخفاض درجة حرارته مع الرتفاع بمعدل اكبر من النخفاض الذاتى للهواء‬
‫الجاف ‪ ،‬المر الذى يتسبب فى وجود تيارات رأسية حملية ونفحات شديدة مصاحبة للرياح ‪ ،‬ولذلك فإنها تصل‬
‫الى عنفوانها بعد الظهر وخلل الفصول الحارة ‪.‬‬
‫اثناء الليل ‪ ،‬الشعاع الرضى الذى ينبعث من الرض يهرب الجزء الكبر منه الى الفضاء ‪ ،‬والنتيجة انخفاض‬
‫شديد فى درجات الحرارة ليل ً ‪ ،‬وتكون مرتفعات جوية صغيرة المدى تتسبب فى خروج الهواء منها الى المناطق‬
‫المجاورة واندفاعها نحو المناطق الكثر حرارة وأقل ضغطًا‪ ،‬وفى كثير من الحيان تحدث العواصف الرملية ليل ً‬
‫على الصحراء‪.‬‬
‫ظاهرة عفريت الصحراء ‪، Dust Devil‬‬
‫سببها عدم تساوى سطح الرض الذى يسبب وجود بعض الماكن اسخن من غيرها مما يسبب وجود منخفضات‬
‫جوية حرارية على هذه الماكن‪ ،‬المر الذى يؤدى الى اندفاع للهواء المحمل بالتربة تجاهها وارتفاعه فى طبقات‬
‫الجو القريبة من سطح الرض مع دورانها حول محور رأسى‪ .‬هذه الظاهرة ترى بالعين المجردة وهى عبارة عن‬
‫عمود من التربة ممتد فى الطبقات القريبة من سطح الرض تعرف بإسم عفريت الصحراء ‪ ،‬وهذه الظاهرة‬
‫يصاحبها مطبات هوائية شديدة‪.‬شيطان الصحراء ظاهرة صغيرة المدى ‪ ،‬قطرها ليتعدى ‪ 10‬متر ‪ ،‬وتدور‬
‫الرياح فيها مع عقارب او عكس عقارب الساعة‪ ،‬ارتفاعها عن سطح الرض ليتعدى ‪1500‬م ‪ ،‬وفترة حياتها‬
‫لتتعدى الدقائق‪.‬‬
‫***********************‬
‫بعض التعريفات الخاصة بالرياح‪،‬‬
‫‪ .1‬النفحة ‪ ،Gust‬هى زيادة مفاجئة فى سرعة الرياح تستمر لمدة ثوانى‪.‬‬
‫‪ .2‬الركود ‪ ، Lull‬انخفاض مفاجئ فى سرعة الرياح يستمر لمدة ثوانى‪.‬‬
‫‪ .3‬النو ‪ ،Squall‬زيادة مفاجئة فى سرعة الرياح لتقل عن ‪ 16‬عقدة وتستمر‬
‫دقائق‬
‫‪ .4‬اذا تغير اتجاه الرياح مع الرتفاع او الوقت‪،‬‬
‫وكان التغير مع اتجاه عقارب الساعة يقال ان الرياح ‪، Veering‬وهذا دليل‬
‫‪.i‬‬
‫على استقرار الحوال الجوية‪.‬‬
‫وكان التغير عكس اتجاه عقارب الساعة يقال ان الرياح ‪، backing‬وهذا دليل على عدم استقرار الجو‪.‬‬
‫‪.ii‬‬
‫مثال ‪ ،1‬الرياح الساعة ‪ 0600‬محلى المس كانت ‪360°/10‬عقدة واليوم نفس الوقت اصبحت ‪ 030°/8‬عقدة‪.‬‬
‫‪23‬‬

‫مثال ‪ ،2‬الرياح على سطح الرض الساعة ‪0001‬محلى كانت ‪030°/6‬عقدة وعلى مستوى ‪300‬م فوق سطح‬
‫الرض نفس الوقت اصبحت ‪ 360º/12‬عقدة‪.‬‬
‫‪ -5‬الرطوبة ‪ ،‬تكون السحب والهطول‬
‫‪Moisture, cloud formation and precipitation‬‬
‫الرطوبة ‪ ، Moisture‬هى كمية بخار الماء الموجودة فى الجو ‪ .‬والماء يوجدعلى ‪ 3‬حالت فى الجو وهم‪-:‬‬
‫‪ .1‬الحالة الغازية ‪ ،‬وهى بخار الماء الموجود فى الجو‪.‬‬
‫‪ .2‬الحالة السائلة ‪ ،‬وهى صورة الماء الموجود فى الجو على هيئة نقط مائية)سحب ‪ ،‬امطار ‪ ،‬رزاز ‪ ،‬ندى(‪.‬‬
‫‪ .3‬الحالة الصلبة ‪ ،‬وهى صورة الثلج او البلورات الثلجية او البرد او الصقيع‪.‬‬
‫الحرارة الكامنة ‪-:Latent heat‬‬
‫تعرف بإنها الحرارة الزمة لتغير حالة المادةعند نفس درجة الحرارة‪.‬‬
‫الحرارة الكامنة للنصهار ‪ ،‬لكى يتحول ‪1‬جرام من الثلج الى ماء عندنفس درجة الحرارة لبد من‬
‫‪(1‬‬
‫اعطاءه تقريبا ً ‪ 80‬كالورى‪ .‬يردها الماء عندما يتحول الى ثلج‪.‬‬
‫الحرارة الكامنة للبخر ‪ ،‬لكى يتحول ‪1‬جرام من الماء الى بخار ماء عند نفس درجة الحرارة لبد‬
‫‪(2‬‬
‫من اعطاءه تقريبا ً ‪ 600‬كالورى ‪ ،‬يردها بخار الماء عندما يتكاثف ويتحول الى ماء‪.‬‬
‫توجد ‪ 5‬عمليات مختلفة للتحول من حالة الى اخرى‪-:‬‬
‫البخر والتبخر ‪Evaporation ,‬‬
‫‪.i‬‬
‫‪،Evaporization‬‬
‫هو تحول الماء من الحالة السائلة الى الحالة الغازية ‪ ،‬البخر‬
‫يحدث عند اى درجة حرارة ‪ ،‬ويزيد بزيادة سرعة الرياح‬
‫وانخفاض نسبة الرطوبة‪،‬اما التبخر فيحدث عند نقطة الغليان‬
‫فقط‪.‬‬
‫التكاثف ‪ ،Condensation‬هو تحول بخار الماء‬
‫‪.ii‬‬
‫الى الحالة السائلة وانطلق الحرارة الكامنة للبخر‪.‬‬
‫النصهار ‪ ، Melting‬وهوتحول الثلج)صلب( الى‬
‫‪.iii‬‬
‫سائل )ماء(‪.‬‬
‫التجمد ‪ ،Freezing‬هو تحول الماء )سائل( الى ثلج )صلب( وانطلق الحرارة الكامنة‬
‫‪.iv‬‬
‫للنصهار‪.‬‬
‫التسامى ‪ ،Sublemation‬هو تحول الثلج الى بخار ماء دون المرور بالحالة السائلة ‪ ،‬لبد‬
‫‪.v‬‬
‫وفى هذه الحالة من اعطاء ‪ 1‬جرام من الثلج الحرارةالكامنة للنصهار‪ +‬الحرارة الكامنة للبخر‪.‬‬
‫الترسيب ‪ ،Deposition‬هو تحول بخار ماء الى الثلج دون المرور بالحالة السائلة ‪ ،‬وفى هذه‬
‫‪.vi‬‬
‫الحالة لبد من انطلق الحرارةالكامنة للنصهار ‪ 80‬كالورى بالضافة الى الحرارة الكامنة للبخر ‪600‬‬
‫كالورى‪.‬‬
‫هناك ظاهرتان تحدثان فى الطبيعة نتيجة العمليات السابقة وهما ‪-:‬‬
‫الندى ‪ ، Dew‬هو تكاثف بخار الماء الموجود فى الجو على‬
‫‪(1‬‬
‫الجسام الصلبة على هيئة نقط ماء‪.‬‬
‫شروط تكون الندى‪-:‬‬
‫‪ .4‬درجة حرارة‬
‫‪ .3‬هواء رطب‬
‫‪ .2‬رياح ساكنة‬
‫‪ .1‬هواء مستقر‬
‫سطح الرض اقل من نقطة الندى‪.‬‬
‫الصقيع ‪ ،Frost‬هو تكاثف بخار الماء الموجود فى الجو على‬
‫‪(2‬‬
‫الجسام الصلبة على هيئة بلورات ثلجية‪.‬‬
‫شروط تكون الصقيع‪-:‬‬
‫‪ .4‬درجة حرارة سطح‬
‫‪ .3‬هواء رطب‬
‫‪ .2‬رياح ساكنة‬
‫‪ .1‬هواء مستقر‬
‫الرض اقل من نقطة الندى واقل من الصفر المئوى‪.‬‬
‫الماء فوق المبرد ‪ ،Super cold water‬نقط مائية درجة‬
‫‪(3‬‬
‫حرارتها اقل من الصفر المئوى ‪ ،‬وهى حالة غير مستقرة للماء وتتجمد فى الحال‬
‫‪24‬‬

‫ة طبقة من الثلج الشفاف الثقيل‪ .‬هذه الحالة من حالت الماء مهمة‬
‫عند اصطدامها بجسم صلب مكون ً‬
‫جدا ً فى تكون الهطول بكميات كبيرة‪.‬‬
‫الجهزة المستعملة لقياس كمية الرطوبة‬
‫يستخدم جهاز السيكرومتر ‪,Phsycrometer‬وهو عبارة عن ثرمومتران متماثلن ‪ ،‬مستودع الزئبق فى احدهما‬
‫يترك كما هو ويسمى المستودع الجاف ‪ ، Dry bulb‬المستودع الخر مبلل ‪ Wet bulb‬اى تحاط فقاعة الزئبق‬
‫بقطعة من الموسلين مغموسة فى الماء ‪ ،‬الفرق بين القرائتين متناسب مع كمية بخار الماء فى الجو ‪ ،‬ومن‬
‫جداول خاصة نستخرج التى‪-:‬‬
‫نقطة الندى ‪،Dew point‬‬
‫‪(1‬‬
‫تعرف بإنها درجة الحرارة التى يصبح الهواء عندها مشبع ببخار‬
‫الماء عند ثبوت الضغط‪.‬‬
‫الرطوبة النسبية ‪،Relative humidity‬‬
‫‪(2‬‬
‫تعرف بإنها النسبة المؤية للتشبع‪ .‬يقال ان الرطوبة‬
‫النسبية ‪ ،%75‬معناها ان الهواء به ‪ %75‬من كمية بخار‬
‫الماء الزم لتشبعه عند نفس درجة الحرارة‪.‬‬
‫ضغط بخار الماء ‪Watervapor‬‬
‫‪(3‬‬
‫‪ ،pressure‬لكل غاز من الغازات المكونة للغلف‬
‫الجوى ضغطه الخاص به يسمى الضغط الجزئي للغاز‪،‬‬
‫وبخار الماء احد مكونات الغلف الجوى فله ضغطه الجزئي ‪،‬‬
‫وحداته نفس وحدات الضغط‪.‬‬
‫التشبع ‪، Saturation‬‬
‫الهواء يستطيع عند كل درجة حرارة ان يحمل كمية معينة من بخار‬
‫الماء ‪ ،‬عندما يحصل عليها يقال انه تشبع ببخار الماء ‪ ،‬وليمكن ان‬
‫يحمل اى كمية اخرى من بخار الماء ‪ .‬كمية بخار الماء الزمة للتشبع‬
‫تزداد كلما زادت درحة حرارة‪.‬‬

‫‪25‬‬

‫‪-6‬السحب ‪ ،‬تكون السحب والهطول‬
‫‪CLOUDS , clouds formation and precipitation‬‬
‫تعرف السحب ‪ ،‬بإنها تراكم مرئى معلق فى الجو لتكاثف بخار الماء على هيئة نقط ماء او بلورات ثلجية‪ .‬اذا‬
‫كانت السحب على سطح الرض سميت ضباب‪.‬‬
‫مكونات السحب ‪،Cloud composition‬‬
‫يجوز ان تتكون السحب بأكملها من النقط المائية او البلورات الثلجية او خليط‬
‫منهما ‪ ،‬احيانا ً توجد نقط الماء فوق المبردة مع هذا الخليط ‪.‬‬
‫الشروط اللزمة لتكون السحب ‪Clouds formation condition‬‬
‫‪ .1‬هواء رطب ‪.Moist air‬‬
‫‪ .2‬نويات التكاثف ‪ ، Condensation nuclii‬وهى دقائق مجهرية من‬
‫الملح او التربة او الدخنة او الثلج‪ ،‬بدونها ليحدث تكاثف‪.‬‬
‫صعود للهواء فى طبقات الجو العليا مما يؤدى الى انخفاض درجة حرارته ووصوله الى درجة التشبع‪.‬‬
‫‪.3‬‬
‫صعود الهواء فى طبقات الجو العليا‬
‫يمكن ان يحدث بأحد العمليات التيه‪-:‬‬
‫تيارات الحمل ‪.Convection‬‬
‫‪.1‬‬
‫صعود الهواء على سفوح الجبال‬
‫‪.2‬‬
‫‪Orographic‬‬
‫‪.3‬المطبات الهوائية ‪.Turbulence‬‬
‫الجبهات ‪.Fronts‬‬
‫‪.4‬‬
‫تسمى السحب باسم العملية التى تكونها‪.‬‬
‫اشكال السحب ‪Clouds shape‬‬
‫‪ (1‬السحب الطبقية ‪ ،Stratiform‬السحب على هيئة‬
‫طبقة ناعمة ‪ ،‬قاعدتها على مستوى واحد‪.‬‬
‫‪ (2‬السحب الركامية ‪ ،Cumuliform‬السحب على هيئة كومة ‪ ،‬لها قاعدة مستوية وقمة هرمية دائرية‪.‬‬
‫‪ (3‬السحب الخيطية او الريشية ‪ ،Feathery‬السحب على هيئة خيوط او ريش‪.‬‬
‫‪ (4‬السحب ذات المتداد الرأسى ‪ ،Extensive‬لها امتداد راسى كبير مثل سحب الركام البرجى وسحب‬
‫الركام المزنى‪.‬‬
‫طبقات السحب‪،‬‬
‫تتكون السحب على ثلث ارتفاعات مختلفة تسمى طبقات السحب‬
‫المكونات‬
‫المطبات ‪Turbulence‬‬
‫الكود ‪/ Code‬الصل‬
‫الطبقة ‪Etage‬‬
‫‪Composition‬‬
‫تراكم الجليد ‪Icing‬‬
‫‪Genera‬‬
‫خفيفة‬
‫بلورات ثلجية‬
‫السحب العالية‬
‫‪Cirrus(ci)-0‬‬
‫خفيف‬
‫‪High Clouds‬‬
‫‪Cirrocumulus(cc)-1‬‬
‫‪Cirrostratus(cs)-2‬‬
‫‪7‬كم‪ 23500/‬قدم‬
‫للمنطقة المدارية‬
‫السحب المتوسطة‬

‫و ‪6‬كم‪ 20000/‬قدم‬
‫لمناطق العروض الوسطى‬
‫‪Altocumulus(Ac)-3‬‬
‫‪26‬‬

‫نقط مائية او بلورات‬
‫ثلجية او خليط منهما‬

‫‪5‬كم‪ 16500/‬قدم‬
‫للمنطقة القطبية‬
‫خفيفة‪/‬خفيفة‬
‫متوسطة‪/‬متوسطة‬

‫‪Medium clouds‬‬
‫‪2000‬م‪ 16500/‬قدم‬
‫السحب المنخفضة‬
‫‪Low clouds‬‬

‫‪Altostratus(As)-4‬‬
‫‪Nimbostratus(Ns-5‬‬
‫‪2000‬م‪ 16500/‬قدم‬
‫‪Stratocumulus(sc)6‬‬
‫‪Stratus(St)-7‬‬
‫‪Cumulus(Cu)-8‬‬
‫‪Cumulonimbus(Cb)9‬‬

‫واحيانا ً نقط ماء فوق‬
‫مبرد‪.‬‬

‫متوسطة‪/‬متوسطة‬

‫‪2000‬م‪ 16500/‬قدم‬
‫‪2000‬م‪ 16500/‬قدم‬
‫خفيفة‪/‬خفيف‪.‬‬
‫نقط مائية او بلورات‬
‫خفيفة‪/‬خفيف‪.‬‬
‫ثلجية او خليط منهما‬
‫واحيانا ً نقط ماء فوق مبرد متوسطة‪/‬خفيف‪.‬‬
‫شديدة‪/‬شديد‪.‬‬
‫طبقا ً لرتفاع مستوى‬
‫التجمد عن سطح الرض‪.‬‬

‫‪ -7‬الهطول ‪Precipitation‬‬
‫الهطول اما على هيئة نقط مائية او بلورات ثلجية او برد‪ ،‬ويأخذ الشكال التية‪-:‬‬
‫الرزاز ‪ ،Drizzle‬نقط مائية صغيرة نصف قطرها اقل من نصف ملليمتر ‪،‬تأخذ اتجاه الرياح‪.‬‬
‫‪(1‬‬
‫المطر ‪ ، Rain‬نقط مائية كبيرة ‪ ،‬تسقط عمودية تقريبُا‪.‬‬
‫‪(2‬‬
‫الثلج ‪ ،Snow‬هطول على هيئة اجسام صلبة ويأخذ اشكال منتظمة منها ‪ ،‬البر ‪ ،‬الصفائح ‪،‬‬
‫‪(3‬‬
‫البلورات‪.‬‬
‫البرد ‪ ،Hail‬هطول على هيئة اجسام صلبة ‪ ،‬كرات صغيرة من الثلج غير متظمة الحجم والستدارة‪.‬‬
‫‪(4‬‬
‫تصنيف الهطول على حسب الزمن‬
‫هطول مستمر ‪ ،Continuous‬ويحدث عند استمرار الهطول ‪.‬‬
‫‪(1‬‬
‫هطول متقطع ‪ ،Intermittent‬ويحدث عند توقف المطر وبدايته من جديد عدة مرات ‪.‬‬
‫‪(2‬‬
‫رخات ‪ ،Shower‬ويحدث عند بداية الهطول فجأة وتوقفه فجأة‪.‬‬
‫‪(3‬‬
‫تصنيف الهطول طبقا ً لشدته‬
‫‪ – Light‬متوسط‬
‫‪2‬‬
‫‪ -1‬خفيف‬
‫‪Violent‬‬

‫‪ – Moderate‬شديد ‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪ -Heavy‬عنيف‬

‫طرق تكون الهطول‬
‫يتكون الهطول بطريقتين‪-:‬‬
‫الطريقة البطيئة ‪،Slow method‬‬
‫وفيها تنمو القطرة المائية او البلورة الثلجية بإستمرار تكاثف بخار الماء او تحول بخار الماء الى ثلج‪ .‬الهطول‬
‫المتكون بهذة الطريقة يكون خفيف وعلى هيئة رذاذ او امطار ‪.‬‬
‫طريقة التصادم ‪،Collision method‬‬
‫وهذه هى الطريقة السريعة التى يتكون بها الهطول ‪ ،‬تتكون بهذه الطريقة كميات هائلة من الهطول ‪ ،‬وفيها‬
‫تندمج القطرات او البلورات الصغيرة فى نقط او بلورات اكبر منها ‪ ،‬كما تتبخر نقط الماء وتتكاثف على‬
‫البلورات الثلجية وذلك بسبب صغر ضغط بخار الماء المشبع فوق البلورة الثلجية عنه على نقط الماء ‪ ،‬فتنمو‬
‫البلورة الثلجية على حساب نقط الماء حتى يتغلب وزنها على قوة رفع الهواء لها فتسقط على الرض‪.‬‬

‫‪27‬‬

‫‪-8‬الستقرار وعدم الستقرار ‪tyStability &instabili‬‬
‫الجو المستقر ‪ ،Stable atmosphere‬هو الذى يقاوم الحركة الرأسية للهواء سواء الصاعدة الى اعلى‬
‫ام الهابطة الى اسفل‪.‬‬
‫الظواهر الجوية المصاحبة للجو المستقر ‪-: Stable air‬‬
‫‪ .1‬الضباب او الشبورة المائية اذا كان الهواء رطب ‪ ،‬العجاج اذا كان الهواء جاف‪.‬‬
‫‪ .2‬السحب العالية والمتوسطة غالبا ً والسحب الطبقية المنخفضة اذا كان الهواء رطب‪.‬‬
‫‪ .3‬الهطول من نوع الرزاز او المطار‪.‬‬
‫‪ .4‬الرياح خفيفة ‪ ،‬والمطبات الهوائية خفيفة‪.‬‬
‫‪ .5‬الرؤية الفقية سيئة‪.‬‬
‫الجو غير مستقر‪،‬الذى يسمح او يعجل الحركة الرأسية للهواء سواء الصاعدة ام الهابطة ‪.‬‬
‫الظواهر الجوية المصاحبة للجو الغير مستقر ‪Unstable atmosphere‬‬
‫‪ .1‬السحب ذات المتداد الرأسى مثل ‪ Cb‬و ‪ Tcu‬اذا كان الهواء رطب ‪ ،‬والعواصف الرملية والترابية او‬
‫الرمال المثارة اذا كان الهواء جاف‪.‬‬
‫‪ .2‬تراكم الجليد على الطائرات داخل السحب متوسط الى شديد‪.‬‬
‫‪ .3‬الهطول من نوع الرخات)رخات من المطر – رخات من الثلج – رخات من‬
‫البرد(‪.‬‬
‫‪ .4‬الرياح نشطة او قوية وتصل الى حد العاصفة‪.‬‬
‫‪ .5‬المطبات الهوائية متوسطة الى شديدة سواء داخل السحب او فى الهواء‪.‬‬
‫‪ .6‬الرؤية الفقية جيدة ماعدا مناطق الرخات والعواصف الرملية والرمال‬
‫المثارة‬
‫الجو الطبيعى ‪ ،‬هو الذى يسمح بالحركة الرأسية للهواء ‪ ،‬ولكن ليعجلها‪.‬‬
‫الظواهر الجوية المصاحبة للجو الطبيعى ‪. Natural-atmosphere‬‬
‫مثل الجو المستقر‪.‬‬
‫العوامل التى تسبب إستقرار وعدم إستقرار الحوال الجوية‪،‬‬
‫الكثافة ‪ ،‬وهى تعتمد بدورها على درجة حرارة الهواء ‪ ،‬فكلما زادت درجة حرارة‬
‫الهواء الصاعد عن الوسط المحيط به قلت كثافته وطفافى طبقات الجو العليا‪ .‬وكلما‬
‫قلت درجة حرارة الهواء الهابط عن الوسط المحيط به زادت كثافته وهبط الى اسفل‪.‬‬
‫الهواء عند صعوده الى اعلى تتغير درجة حرارته مع الرتفاع داخل طبقة‬
‫التروبوسفير بالمعدلت التيه؛‬
‫‪10° (1‬م لكل كيلومتر اذا كان الهواء جاف‪.‬‬
‫‪5.5° (2‬م لكل كيلومتر اذا كان الهواء رطب وليعتبر الهواء رطب ال اذا حدث تكاثف وانطلقت الحرارة الكامنة‬
‫للبخر‪.‬‬
‫هذه المعدلت ثابتة وليمكن للهواء الصاعد او الهابط ان تتغير درجة حرارته بغيرها‪ ،‬اذن الذى‬
‫يتحكم فى استقرار وعدم استقرار الحوال الجوية هو توزيع درجات الحرارة مع الرتفاع داخل طبقة التربوسفير‬
‫وخارجها ويستخدم لمعرفة استقرار طبقات الجو عدة مخططات حرارية ‪ ،‬وهناك عدة حالت لهذه التوزيعات‪-:‬‬
‫‪28‬‬

‫‪ (1‬حالة عدم استقرار مطلق ‪ ، Absolute-stable‬وفيه تتغير درجة حرارة الهواء داخل الطبقة بمعدل‬
‫اكبر من معدل التغير الذاتى للهوء الجاف ‪ ،‬مثل ‪10.2°‬س لكل ‪1‬كم ‪،‬فى هذه الحالة يكون الهواء غير مستقر‬
‫سواء كان الهواء جاف او رطب‪.‬‬
‫‪ (2‬حالة استقرار مطلق ‪ ، Absolute unstable‬وفيه تتغير درجة حرارة الهواء داخل الطبقة بمعدل‬
‫اقل من معدل التغير الذاتى للهوء الرطب ‪ ،‬مثل ‪5°‬س ‪،‬فى هذه الحالة يكون الهواء مستقر سواء كان الهواء‬
‫جاف او رطب‪.‬‬
‫‪ (3‬حالة عدم استقرار مشروط ‪ ،‬وفيه تتغير درجة حرارة الهواء داخل الطبقة بمعدل اقل من معدل التغير‬
‫الذاتى للهوء الجاف و معدل اكبر من التغير الذاتى للهواء الرطب ‪ ،‬فى هذه الحالة يكون الهواء مستقر اذا كان‬
‫الهواء جاف و غبر مستقر اذا كان رطب‪.‬‬

‫‪-9‬الكتل الهوائية والجبهات‬
‫‪Air masses and fronts‬‬
‫تعرف الكتلة الهوائية بإنها جسم كبير من الهواء متجانس او شبه متجانس فى العناصر التية‪-:‬‬
‫‪ .1‬درجة الحرارة‪.‬‬
‫‪ .2‬كمية الرطوبة‪.‬‬
‫‪ .3‬تغير درجسسة الحسسرارة مسسع الرتفسساع‪،‬‬
‫لماذا؟‬
‫‪ .4‬الرؤية الفقية‪ ،‬الكتل الدافئة تكون‬
‫الرؤية الفقية بها سيئة ‪ ،‬الكتل الباردة‬
‫تكون الرؤية الفقيسسة بهسسا جيسسدة ماعسسدا‬
‫مناطق الهطول‪.‬‬
‫وحيث ان سطح الرض هو مصدر الحرارة‬
‫والرطوبة بالنسبة للهسسواء ‪،‬لسذلك يجسب ان‬
‫نلقى نظرة على سسسطح الرض مسسن حيسسث‬
‫توزيسسع اليسسابس والمسساء ‪ ،‬وتوزيسسع المنسساطق‬
‫الحرارية على سطح الرض‪.‬‬
‫توزيع اليابس والماء‪،‬‬
‫نصف الكسرة الشسمالى بسه اكسسثر مسن ‪ %71‬يابسسسة‪ ،‬اذن الكتسل الجافسة)القاريسة( معظمهسسا موجسود بنصسسف الكسرة‬
‫الشمالى‪.‬‬
‫نصف الكرة الجنوبى به اكثر من ‪ %66‬بحار ومحيطات ‪،‬اذن الكتل الرطبة)البحرية( معظمها موجودة به‪.‬‬
‫التوزيع الحرارى للعالم ‪،‬‬
‫‪ .1‬المنطقة الحارة ‪ ، Hot region‬وهى المنطقسة المحصسورة بيسن مسدارى السسرطان)‪23.5°‬شسمال(‬
‫ومدار الجدى)‪23.5°‬جنوب( ‪،‬معظم الدول العربية واقصى جنوب جمهوريسسة‬
‫مصر العربية تقع فى هذه المنطقة‪.‬‬
‫‪ .2‬المنطقة المعتدليية الشييمالية الييدافئة ‪Warm temperate‬‬
‫‪، region‬محصورة بين دائرتى عرض ‪23.5°‬شسسمال و ‪ 40°‬شسسمال ‪،‬البحسسر‬
‫المتوسسسط وبعسسض السسدول العربيسسة ومعظسسم جمهريسسة مصسسر تقسسع فسسى هسسذه‬
‫المنطقة‪.‬‬
‫‪ .3‬المنطقيية المعتدليية الشييمالية البيياردة ‪cold temperate‬‬
‫‪region‬محصورة بين دائرتى عرض ‪40°‬شمال و ‪66.5°‬شمال‪.‬‬
‫‪ .4‬المنطقة المتجمدة الشمالية ‪ ، Arctic region‬محصسسورة بيسسن‬
‫دائرة عرض ‪66.5°‬شمال والقطب الشمالى‪.‬‬
‫‪ .5‬المنطقة المعتدلة الجنوبية الدافئة ‪ ،‬بين دائرتى عرض ‪23.5°‬جنوب و ‪40°‬جنوب‪.‬‬
‫‪29‬‬

‫‪ .6‬المنطقة المعتدلة الجنوبية الباردة‪ ،‬بين دائرتى عرض ‪40°‬جنوب و ‪66.5°‬جنوب‪.‬‬
‫‪ .7‬المنطقة المتجمدة الجنوبية ‪ ،Antarctica‬بين دائرة عرض ‪66.5°‬جنوب والقطب الجنوبى‪.‬‬
‫تصنيف الكتل الهوائية ‪، Air mass classification‬‬
‫تصنف الكتل الهوائية من حيث كمية بخار الماء التى تحتويها الى‪-:‬‬
‫كتسسل قاريسسة ‪،Continental air mass‬وهسسى السستى مصسسدرها‬
‫‪(i‬‬
‫القارات)اليابسة( ‪ ،‬وهذه تحتوى على كمية قليلة من بخار الماء ويرمز لهسسا‬
‫بالرمز ‪. C‬‬
‫كتل بحرية ‪ ،Maritime air mass‬وهى السستى مصسسدرها البحسسار‬
‫‪(ii‬‬
‫والمحيطات ‪ ،‬وهذه تحتوى على كميات كبيرة من بخسسار المسساء‪ ،‬ويرمسسز لهسسا‬
‫بالحرف ‪.m‬‬
‫وتصنف الكتل الهوائية من حيث درجات الحرارة الى‪-:‬‬
‫‪ .i‬الكتل الهوائية المتجمدة ‪ Arctic air mass‬ويرمسسز لهسسا‬
‫بسسالرمز ‪ ،A‬وسسسميت بسسذلك لن درجسسة حسسرارة الهسسواء بهسسا دون الصسسفر‬
‫المئوى صيفا ً وشتاءا ً ‪ ،‬تتكون فى المنطقة القطبية شمال ‪60°‬شمال فى نصف الكرة الشمالى ‪ ،‬وجنوب ‪60°‬‬
‫جنوب فى نصف الكرة الجنوبى ‪ ،‬كميات الرطوبة بها صغيرة بسبب انخفاض درجة حرارتها‪.‬‬
‫‪ .ii‬الكتل الهوائية القطبية ‪ Polar air mass‬ويرمسسز لهسسا بسسالرمز ‪ ،P‬تتكسسون فسسى العسسروض العليسسا‬
‫بالقرب من الدائرة المتجمدة ‪ ،‬درجة حرارة الهواء منخفضة ولكن اعلى من الصسسفر المئوى اذا تكسسونت علسسى‬
‫البحار والمحيطات ‪ ،‬واقل بكثير من الصفر المئوى اذا تكونت على القارات‪.‬‬
‫‪ .iii‬كتل العروض الوسطى ‪ Mid-latitude air mass‬ويرمز لها بالرمز ‪ ،ML‬تتكون فى العروض‬
‫الوسطى ولكن بالقرب من دائرة العرض ‪ 30°‬شمال وجنوب ‪ ،‬درجة حرارة الهواء معتدلة والرطوبة عالية اذا‬
‫تكونت على البحار والمحيطات ‪ ،‬وتكون جافة اذا تكونت على القارات‪.‬‬
‫‪ .iv‬الكتل المدارية ‪ Tropical air mass‬ويرمز لها بالرمز ‪،T‬وهى التى تتكون فى المنسساطق المداريسسة‬
‫‪،‬حسسارة او شسسديدة الحسسرارة طسسول ايسسام السسسنة‪ ،‬شسسديدة الرطوبسسة اذا تكسسونت علسسى البحسسار والمحيطسسات ‪،‬‬
‫شديدةالجفاف اذا تكونت على القارات‪.‬‬
‫إذن لدينا الن ثمانى كتل هوائية‪،‬اربعة منهم بحرية واربعة قارية‪.‬‬
‫مصادر تكون الكتل الهوائية ‪،Source region‬‬
‫الكتل الهوائية تتكون فى مناطق تسمى "مصادر الكتل" ‪ ،‬مصادر الكتل لبد ان تتميز بالتى‪-:‬‬
‫‪ .1‬ان تكون منطقة ضغط مرتفع ‪ ،‬فلتتكون الكتل فى مناطق ضغط منخفض ابدًا‪.‬‬
‫‪ .2‬ان تكون منطقة مستوية ‪ ،‬فل تتكون الكتل على قمم الجبال او السلسل الجبلية‪.‬‬
‫‪ .3‬ان يستقر الهواء فى هذه المناطق بعض الوقت لكتساب طبيعسسة السسسطح السسذى تحتسسه ‪ ،‬ان كسسان السسسطح‬
‫ساخنا ً اصبح الهواء ساخنا ً ‪،‬وان كان السطح محيط اصبح الهواء رطبا ً ‪...‬وهكذا‪.‬‬
‫تعديل الكتل الهوائية ‪،Air mass modification‬‬
‫عندما تتحرك الكتل الهوائبة من مصادرها الى اماكن أخرى مختلفة فى صفاتها الحراريسسة وكميسسات الرطوبسسة بهسسا‪،‬‬
‫فإنها تتحول الى كتل اخرى معدلة ‪،‬ويكون التعديل فى الجزء السفلى مسسن الكتلسسة)‪4-3‬كسسم فسسوق سسسطح الرض(‪،‬‬
‫الجزء العلى منها ليحدث به تعديل وينم عن اصل الكتلة‪.‬‬
‫اهم العمليات التى تتحول بها الكتل الهوائية‪،‬‬
‫‪ .1‬التسخين من اسفل‪.‬‬
‫‪ .2‬التبريد من اسفل‪.‬‬
‫‪ .3‬اضافة بخار الماء اليها كأن تمر على سطح مائى‪.‬‬
‫‪ .4‬سحب بخار المسساء منهسسا عسن طريسسق المطسسار او المسسرور علسى سسسطح‬
‫جاف‪.‬‬
‫الكتل الهوائية المستقرة والكتل الهوائية الغير مستقرة ‪،Stable and unstable air masses‬‬
‫اذا كانت درجة حرارة الهواء السطحية فى الكتلة الهوائبسسة اعلسسى مسسن درجسسة حسسرارة سسسطح الرض سسسواء‬
‫كانت يابسة او ماء فإن الكتلة الهوائية تكون مستقرة وتعطى مظاهر الجو المستقر وهى‪-:‬‬
‫‪ .1‬الرياح خفيفة ‪ ،‬والمطبات الهوائية خفيفة‪.‬‬
‫‪30‬‬

‫‪ .2‬السحب من النوع الطبقى المنخفض او المتوسط او العالى‪.‬‬
‫‪ .3‬الهطول على هيئة رزاز او امطار‪.‬‬
‫‪ .4‬الرؤية الفقية سيئة ‪ ،‬ويتكون الضباب والشبورة المائية اذا كان الهواء رطب والعجاج اذا كان جافا‪ً.‬‬
‫اذا كانت درجة حرارة الهواء السطحية فى الكتلة الهوائبة اقل من درجة حرارة سطح الرض سواء كانت‬
‫يابسسسة او مسساء فسسإن الكتلسسة الهوائيسسة تكسسون غيسسر‬
‫مستقرة وتعطى مظاهر الجو الغير المستقر‬
‫وهى‪-:‬‬
‫‪ .1‬الرياح نشطة تصل احيانا ً الى حد العاصسسفة ‪،‬‬
‫والمطبات الهوائية متوسطة الى شديدة‪.‬‬
‫‪ .2‬السسسحب مسسن النسسوع الركسسام المنخفسسض او‬
‫المتوسط او العالى والركام الممطر‪.‬‬
‫‪ .3‬الهطول على هيئة رخات من المطر او الثلج‬
‫او البرد‪.‬‬
‫‪ .4‬الرؤية الفقية جيدة ما عدا مناطق الهطول ‪.‬‬

‫الكتل الهوائية المؤثرة على جمهورية مصر العربية‪-:‬‬
‫جمهورية مصر العربية تقع معظمها فى المنطقة المعتدلة الدافئة)‪22° - 31°‬ش(‪،‬تحيطها الصحراء من كل جانب‬
‫عدا الحدود الشرقية حيث البحر الحمر والحدود الشمالية حيث البحر المتوسط‪ ،‬ولسسذلك فالكتسسل القاريسسة والكتسسل‬
‫القارية المعدلة وهى التى مرت على مياة البحر هى المؤثرةطوال العام‪.‬‬
‫الكتل الهوائية المؤثرة فى فصل الشتاء‪،‬‬
‫‪ .1‬كتل قطبية قارية معدلة ‪،‬شديدة البرود وبسبب مرورها علسى ميساة البحسر البيسض ترتفسع درجسة حرارتهسا‬
‫وتكتسب بعض بخار الماء ‪ ،‬غير مستقرة تسبب النواء والمطار والجو الغير مستقر ‪ ،‬هذه الكتل تكون قادمة من‬
‫هضبة الناضول والبلقان‪.‬‬
‫‪ .2‬كتل العروض الوسطى‪،‬مستقرة قادمة من بلد الشام وشمال السعودية وشمال غرب البحر البيض‪.‬‬
‫‪ .3‬كتل مدارية قارية ‪،‬في نهاية الشتاء وبداية الربيع تبدأ البلد بالتأثر بهذه الكتل القاريسسة‪ ،‬وهسسى كتسسل مسسستقرة‬
‫ليصاحبها ظواهر جوية غالبًا‪ ،‬اما العواصف الرملية والرمال المثارةالتى تحدث فى هذه الفترة سببها المنخفضات‬
‫الخماسينية‪،‬وهى منخفضات يتراوح قطرها بين ‪1000-500‬كسم تتكسون فسى القطساع السساخن لمنخفضسات البحسر‬
‫المتوسط او تتكون جنوب جبال اطلسس وتتحسرك شسرقا ً حستى تصسل السى مصسر مسسببة الجسو الحماسسينى الحسار‬
‫المترب‪.‬‬
‫الكتل الهوائية المؤثرة فى فصل الصيف‪،‬‬
‫‪ .1‬كتلة العروض الوسطى المعدلة‪ ،‬نتيجة مرورها على مياة البحر المتوسط‪.‬‬
‫‪ .2‬كتلة مدارية قارية معدلة ‪،‬نتيجة مرورهسسا علسسى ميسساة البحسسر المتوسسسط‪،.‬وتتحمسسل الطبقسسة السسسطحية منهسسا‬
‫بكميات من بخار الماء‪.‬‬
‫الجبهات ‪Fronts‬‬
‫هى سطح فاصل بين كتلتين هوائيتين مختلفتين فى الصفات‪.‬‬
‫الجبهة يصاحبها تغير فى درجات الحرارة ‪ ،‬الرطوبة ‪ ،‬الضغط الجوى والرياح ‪ .‬اذا كان التغيسسر شسسديد ومفسساجئ دل‬
‫ذلك على قوة الجبهة وصغر اتساعها ‪ ،‬غير ذلك يدل على ضعف الجبهة‪.‬‬
‫انواع الجبهات على سطح الرض ‪fronts classification‬‬
‫الجبهة بين المدارية ‪،(Inter Tropical Convergence Zone(ITCZ‬‬
‫‪.1‬‬
‫هذه الجبهة توجد بين المدارين عند خسسط السسستواء‬
‫تقريبا ً ‪،‬تفصل بين الكتلسسة المداريسسة الموجسسودة فسسى‬
‫نصف الكرة الشمالى والتى تمثلها الرياح الشمالية‬
‫الشرقية التجارية والكتلة المداريسسة الموجسسودة قسسى‬
‫نصف الكرة الجنوبى والتى تمثلها الريسساح الجنوبيسسة‬
‫الشسسرقية التجاريسسة‪ ،‬هسسذه الجبهسسة عرضسسها ‪-300‬‬
‫‪600‬كسسم ‪ ،‬هسسذه الجبهسسة يصسساحبها التيسسار النفسساث‬
‫الشرقى فسسى نصسسف الكسسرة الشسسمالى ‪ ،‬وتصسساحبها‬
‫السحب الركامية بجميسسع انواعهسسا ‪، Cu,Tcu, Cb‬‬
‫والجو المصاحب لها هو العواصف الرعدية‪.‬موقعهسسا‬
‫‪31‬‬

‫على افريقيا فى فصل الشتاء بين دائرة عرض ‪6°‬شمال و ‪ 18°‬جنوب‪ ،‬اما صيفا ً فيكون موازى لسسدائرة عسسرض‬
‫‪16°‬شمال‪.‬‬
‫الجبهة القريبة من المدار ‪،Subtropical front‬‬
‫‪.2‬‬
‫هذه الجبهة توحسسد بسسالقرب مسسن المسسدار‪،‬تفصسسل بيسسن‬
‫الكتلسسة المداريسسة الحسسارة وكتلسسة العسسروض الوسسسطى‬
‫المعتدلة الحرارة ‪ ،‬هذه الجبهسسة ضسسعيفة وليصسساحبها‬
‫عواصف ‪ ،‬هذه الجبهة يصاحبها التيار النفاث القريب‬
‫من المدار ‪ ،‬متوسسسط موقعهسسا علسسى افريقيسسا جنسسوب‬
‫جمهورية مصر العربية فى فصسسل الشسستاء ‪ ،‬وشسسمال‬
‫البحر السود صيفًا‪.‬‬
‫الجبهة القطبية ‪،Polar front‬‬
‫‪.3‬‬
‫هذه الجبهة توجد فى العسسروض العليسا لكنهسسا تتحسسرك‬
‫السسى الجنسسوب فسسى فصسسل الشسستاء مسسسببة المطسسار‬
‫والعواصف الرعدية على البحسسر المتوسسسط والسسوطن‬
‫العربسسى‪ ،‬هسسذه الجبهسسة تفصسسل بيسسن كتلسستى العسسروض‬
‫الوسسسطى والكتلسسة القطبيسسة ‪ ،‬هسسذه الجبهسسة تنقسسسم‬
‫الى‪-:‬‬
‫‪ .1‬الحبهة الباردة ‪،Cold front‬‬
‫عندها يحل الهواء البارد محل الهواء الساخن ‪ ،‬الجبهة مصحوبة بشريط غير متسع من السحب الركاميسسة اذا كسسان‬
‫الهواء رطب‪ ،‬الركام ‪ ،‬الركام القلعى ‪ ،‬الركام المزنى ‪ ،‬السحب المتوسطة الركاميسة والسسحب العاليسة الركاميسة‬
‫مع هطول من نوع الرخات وعدم استقرار فى الحوال الجوية ‪.‬الجبهة يصاحبها ايضا ً تراكم جليسسد علسسى الطسسائرات‬
‫ومطبات هوائية متوسطة الى شديدة‪ .‬الرؤية الفقيسسة جيسسدة ماعسدا منساطق الرخسات‪ .‬اذا كسان الهسواء جسساف فسسإن‬
‫العواصف الرملية والترابية والرمال المثارة تكون هى المؤثرة ويصاحبها تدهور حاد فى الرؤية الفقية‪.‬‬
‫‪ .2‬الجبهة الدافئة ‪،Warm front‬‬
‫عندها يحل الهواء الدافئ القل كثافة محل الهسسواء البسسارد الكسسثر كثافسسة ‪ ،‬الهسسواء السسدافئ‬
‫ليستطيع دفع الهواء البارد ولذلك يتسلقه‪ ،‬لذلك فإن سرعة الجبهة السسدافئة ‪ 2/3‬سسسرعة‬
‫الجبهة الباردة‪ .‬الجبهسسة السسدافئة مصسسحوبة بشسسريط متسسسع مسسن السسسحب الطبقيسسة بجميسسع‬
‫انواعها اذا كان الهواء رطب‪ ،‬الهطول من النوع المستمر او المتقطع للسسرزاز والمطسسار ‪،‬‬
‫تراكم الجليد على الطائرات يكسسون خفيسسف السى متوسسسط مسا عسدا عنسدما تكسسون درجسات‬
‫الحرارة اقل من الصفر المئوى فسسى الهسسواء البسارد السسذى يسسسبق الجبهسسة السسدافئة فيكسسون‬
‫شديد الى عنيف‪ .‬المطبات الهوائية التى تصاحب الجبهة الدافئة تكون خفيفة الى متوسطة‪ .‬الرؤيسسة الفقيسة الستى‬
‫تصاحب الجبهة تكون سيئة خاصة اذا تكون الضباب والشابورة المائية‪ .‬اذا كان الهواء جاف تكون العجاج‪.‬‬
‫‪ .3‬الجبهة المتحدة ‪،Occluded front‬‬
‫بسبب ان سرعة الجبهة الدافئة ‪ 2/3‬سرعة الجبهة البسساردة ‪ ،‬فسإنه بعسسد مسسدة قصسيرة مسسن الزمسن تتحسسد الجبهتسان‬
‫وتكون الجبهة المتحدة‪ .‬هناك نوعان من الجبهة المتحدة‪-:‬‬
‫‪ .i‬الجبهة المتحدة الباردة ‪ ،Cold occluded‬وتكون درجات حرارة الهواء‬
‫البارد الذى يسبق الجبهسسة المتحسسدة اعلسسى مسسن درجسسات الحسسرارة بعسسد الجبهسسة‬
‫المتحدة‪.‬‬
‫‪ .ii‬الجبهة المتحدة الدافئة ‪،Warm occluded‬وتكون درجات حرارة الهواء‬
‫البسسارد السسذى يسسسبق الجبهسسة المتحسسدة اقسسل مسسن درجسسات الحسسرارة بعسسد الجبهسسة‬
‫المتحدة‪،‬الظواهر الجوية مع الجبهسسة المتحسسدة السسدافئة اقسسوى مسسن السستى مسسع الجبهسسة‬
‫المتحدة الباردة‪.‬‬
‫الجبهة الشبه ساكنة ‪،Quazi stationary front‬تتكون هذه الجبهة‬
‫‪.4‬‬
‫عنسسدما تكسسون الريسساح موازيسسة للجبهسسة لسسذلك فإنهسسا بطيئة الحركسسة ‪،‬ويصسساحبها عسسدم‬
‫استقرار شديد فى الحوال الجوية‪.‬‬
‫‪ .5‬خط النواء ‪، Squall line‬‬
‫منطقة صغيرة من سحب الركام المزن منتظمة على شكل صسسف او صسسفوف عسسادة تسسسبق الجبهسسات البسساردة‬
‫القوية‪ .‬هذه الظاهرة خطيرة على الطيران لما فيها من وجود السحب الركام المزن‪.‬‬

‫‪32‬‬

‫نشأة وتقوية الجبهات ‪Frontogenouses & frontolysis‬‬
‫عنسسدما تتقسسارب الكتسسل الهوائيسسة ‪ Convergence‬تتكسسون الجبهسسات ‪ ،‬وعنسسدما‬
‫تتباعد الكتل الهوائية ‪Divergence‬تضعف الجبهسسات ‪ .‬اذن التقسسارب والتباعسسد‬
‫عامل هام فى تقوية الجبهات وضعفها‪ .‬العامل الهم الذى يكسسون الجبهسسات هسسو‬
‫مناطق الكول ‪ Col‬وهى المنطقة المحصورة بين مرتفعين ومنخفضين جويين‪.‬‬
‫الطقس المصاحبة للجبهات ‪Fronts weather‬‬
‫يتراوح بين سماء صافية تقريبا ً ونشاط مؤقت للرياح الى طقس شديد الخطورة على الطيران والحياء‪.‬‬
‫المنخفضات والمرتفعات الجوية ‪Extra tropical cyclone and anticyclone‬‬
‫المنخفضات التى تتكون فى منطقة العروض الوسطى)‪ 30° - 60°‬شمال وجنوب( لها اسماء عدة‪-:‬‬
‫المنخفضات البعيدة عن المدار ‪ ،Extratropical cyclone‬لنها تتكون فى مناطق العروض‬
‫‪.1‬‬
‫ُ‬
‫العليا بعيدا عن المدار‪.‬‬
‫‪ .2‬المنخفضات القريبة من القطييب ‪ ،Subpolar cyclone‬لنهسسا تتكسسون فسسى منسساطق العسسروض العليسسا‬
‫القريبة من القطب‪.‬‬
‫المنخفضات الجبهية ‪ ،Frontal lows‬لن سبب تكونها هى الجبهة القطبية‪.‬‬
‫‪.3‬‬
‫الجبهة القطبية والتيار النفاث القطبى سبب تكون هذه المنخفضات ويتبعهم من حيث الشدة والضعف‪.‬‬
‫‪ .4‬المنخفضات المهاجرة او السسسيارة ‪ ،Traveling or migratory cyclone‬بسبب انهسسا تتحسسرك مسسن‬
‫مكان الى اخر ومن قارة الى اخرى ‪ ،‬يصاحبها دائمًاالجبهة القطبية والتيار النفاث القطبى‪.‬‬
‫هذه المنخفضات تتكون على ‪ 5‬مراحل هم‪-:‬‬
‫‪ .i‬مرحلة تكون الجبهة الشبه ساكنة فى العروض العليا ‪،Quazi stationary front‬‬
‫عندما يتقابل الهواء الجنوبى الغربى الدافئ مسسع الهسسواء الشسسمالى الشسسرقى‬
‫البارد تتكون بينهما جبهة شبه ساكنة تتواجد فى هذه المنطقسسة معظسسم ايسسام‬
‫العام‪ .‬هذه الجبهة تتحرك الى الجنوب فى فصل الشتاء مسسؤثرة علسسى البحسسر‬
‫المتوسسسط وشسسمال السسوطن العربسسى مسسسببة عسسدم السسستقرار فسسى الحسسوال‬
‫الجوية‪.‬‬
‫‪ .ii‬مرحلة الموجة ‪،Wave stage‬‬
‫فى هذه المرحلة يحسسدث نتسسوء علسسى سسسطح الجبهسسة يشسسبه النحنسساء ‪ ،‬ينسسدفع‬
‫الهواء الساخن فى هذا النتوء مما ينشئ منطقة على سطح الجبهسسة يتقابسسل‬
‫فيها الهواء البارد مع الهواء الدافئ مما يعمل علسسى انخفسساض الضسسغط علسسى‬
‫طول خط المقابلة وتكون الغيوم‪.‬‬
‫‪ .iii‬مرحلة النضوج ‪،Mature stage‬‬
‫فى هذه المرحلة تتحول الجبهة الشبه ساكنة الى جبهة باردة واخسسرى دافئة‬
‫وتتكون السحب المصاحبة لهما‪ ،‬يكبر النتوء ويظهر على هيئة قطاع سسساخن‬
‫تحده الجبهة الدافئة مسسن الشسسرق والجبهسسة البسساردة مسسن الغسسرب‪ ،‬المنخفسسض‬
‫يظهر له مركز على خرائط الطقس‪.‬‬
‫‪ .iv‬مرحلة التحاد ‪،Occluded stage‬‬
‫فى هذه المرحلة تتحد الجبهتان الباردة والدافئة ‪ ،‬المنخفض الجوى يبدأ فى المتلء ‪ ،‬القطاع‬
‫الدافئ او الساخن يبدأ فى النكماش‪.‬‬

‫‪ .v‬مرحلة النتهاء ‪،Decay stage‬‬
‫وفيها ينتهى القطاع السسدافئ ‪،‬ويتلشسسى المنخفسسض الجسسوى نتيجسسة احتكسساك الهسسواء مسسع سسسطح‬
‫الرض‪.‬‬
‫‪33‬‬

‫‪-10‬المطبات الهوائية ‪Turbulence‬‬
‫هى الحركة الغيسسر منتظمسسة للهسسواء‪،‬تسستراوح بيسسن المطبسسات الخفيفسسة السسى الصسسدمة الشسسديدة السستى قسسد تسسؤدى السسى‬
‫التحطيم ‪.‬‬
‫توجد ‪ 4‬أسباب للمطبات الهوائية‪-:‬‬

‫‪ .1‬تيارات الحمل ‪ ،‬عبارة عن تيار هوائى ساخن صاعد فى طبقات الجو يحيسسط بسسه‬
‫هواء ابرد منه نسسسبيا ً ‪ ،‬يكسسون نشسسيطا ً بعسسد الظهسسر فسسى ايسسام الصسسيف‪.‬فسسى المنطقسسة‬
‫المدارية يمكن ان يسبب سقوط الطائرة‪.‬‬

‫‪ .2‬قص الرياح ‪ ،‬هو تغير اتجاه الرياح او سرعتها او الثنين معا ً لوحدة المسافات ‪،‬‬
‫هسذا النسوع مسسن المطبسات يتواجسد عنسد ؛ قمسة النقلب الحسرارى ‪ ،‬التيسسار النفساث ‪،‬‬
‫الجبهات والعواصف الرعدية‪.‬‬

‫‪ .3‬المطبات الميكانيكية ‪ ،‬تنشئ عندما تمر الرياح على عوائق مثل ؛ مبانى ‪ ،‬جبال‬
‫او هضاب ‪ .‬المطبات الناشئة تعتمد على سرعة الرياح وارتفاع العائق‪.‬‬

‫‪34‬‬

‫‪ .4‬الموجات الجبلية ‪ ،‬تنشئ عندما تعبر الرياح الغربية جبل او سلسل جبلية فإنه تنشئ حركة موجية فى الهسسواء‬
‫يمكن ان تستمر الى مسافة ‪ 200‬كم بعد الجبل او السلسل‪ ،‬اذا كان الهواء رطب تكونت السسسحب السسسطوانية‪.‬‬
‫إذا تكونت السحب العدسية على قمة الجبل او السلسل كانت دليل ً على وجود مطبات هوائية شدبدة مع سسسرعة‬
‫للهواء <‪ 50‬عقدة عند قمة الجبل‪.‬‬

‫‪ .5‬مطبات التنبيه ‪ ،‬وتنشئ من حركة الظائرات الكبيرة‪.‬‬

‫‪ -11‬تراكم الجليد على الطائرات ‪Icing‬‬
‫هو تراكم للثلوج على جسم الطائرة ‪ ،‬يقلل من قوة الرفع والدفع للطائرة ويزيد‬
‫من الوزن والسحب ‪ .‬تراكم الثلوج ممكن ان يحدث داخل المحرك الطائرة‪.‬‬
‫شروط تكون الجليد على الطائرات‪،‬‬
‫‪ .1‬ان تكون الطائرة داخل السحب او المطر‪.‬‬
‫‪ .2‬ان تكون درجة حرارة الهواء خارج الطائرة ‪0°‬م او اقل‪.‬‬
‫انواع تراكم الجليد‪،‬‬
‫‪ .1‬الثلج الشفاف او الزجاجى‪،‬‬
‫هو عبارة عن طبقة ناعمة شفافة من الجليد ‪ ،‬يتكون عندما تسيل قطرات المسساء الكسسبيرة‬
‫على جسم الطائرة قبل ان تتجمسسد ‪ ،‬هسسذا النسسوع يصسساحب المطسسار السسساقطة مسسن سسسحب‬
‫الركام المزنى‪.‬‬
‫‪ .2‬الثلج الهش ‪،‬‬
‫عبارة عن ثلج هش يتكون عنسدما تكسسون تتجمسد قطسرة المسساء الصسسغيرة بمجسسرد ملمسستها‬
‫لجسم الطائرة دون ان تسيل ‪ ،‬الثلج الهش خشن ومعتم ‪ ،‬ويصاحب الرزاز او المطر الخفيسسف‬
‫المتكون داخل السحب الطبقية‪.‬‬
‫‪ .3‬الجليد المختلط ‪،‬‬
‫يتكون عندما تكون قطرات الماء مختلفسسة الحجسسام ‪ ،‬بعضسسها يتجمسسد بمجسسرد ملمسسستها لجسسسم‬
‫الطائرة والبعض الخر يتجمد بعد ان يسيل عليها‪ .‬الجليد المختلط معتم وله سطح خشن جدًا‪.‬‬
‫‪ .4‬جليد المحرك ‪،‬يتكون داخل نظام ضخ الوقود فى الموتور وكسسذلك داخسسل المحركسسات‬
‫التربونية‪.‬‬
‫‪ .5‬جليد الجهزة ‪،‬‬
‫‪ .i‬الجليد ممكن ان يتكون داخل وخارج انبوب خروج العادم‪.‬‬
‫‪ .ii‬الجليد ممكن ان يتكون على الجزاء المتحركة من جناح الطائرة‪.‬‬
‫‪ .iii‬الجليد ممكن ان يتكون على اليريال الخسسارجى للطسسائرة مسسسببا ً سسسوء وعسسدم التصسسال‬
‫بالجهات الخارجية‪.‬‬
‫السحب التى تسبب تراكم الجليد على الطائرات ‪،‬‬
‫توجد دائما ً امكانية لتراكم الجليد علسسى الطسسائرات داخسسل السسسحب طالمسسا كسسانت درجسسة حسسرارة‬
‫الهواء بالقرب أو اقل من ‪0°‬م‪ ،‬وحجم وتوزيع نقط الماء داخل السحابة يحدد نوع تراكم الجليد‬
‫على الطائرة‪.‬‬
‫‪35‬‬

‫الضباب ‪ ،‬السحب الطبقية المنخفضة‪ ،‬المطار الخفيفة‪،‬الرزاز‪،‬يسببون تراكم الجليد الهش‪.‬‬
‫‪.i‬‬
‫‪ .ii‬السحب الطبقية المصاحبة للضباب ‪ ،‬المطار المتواصلة يسببون تراكم جليد خطير على الطائرات‪.‬‬
‫‪ .iii‬السحب الركامية مناسبة لتراكم الجليد الشفاف على الطائرات‪.‬‬
‫‪ .iv‬الجبهسسات تسسسبب تراكسسم الجليسسد الشسسفاف)الزجسساجى(عنسسدما يصسساحبها سسسقوط المطسسار‬
‫المتجمدة‪.‬‬
‫‪ .v‬السلسل الجبلية تسبب تراكم جليد شديد عندما يهب عليها هواء رطب درجسسة حرارتسسه‬
‫اقل من ‪0°‬م‪،‬فى هذه الحالة منطقة تراكم الجليد قد تمتد الى مسسسافة ‪5000‬قسسدم فسسوق قمسسة‬
‫السلسل‪.‬‬
‫الفصول المناسبة لتراكم الجليد‪.‬‬
‫تراكم الجليد على الطائرات ممكن ان يحدث فى اى فصل ‪ ،‬ولكنه عادة ما يحدث فى فصل الشتاء وذلك بسسسبب‬
‫وحود مستوى التجمد بالقرب من سطح الرض‪.‬‬
‫‪-12‬العواصف الرعدية ‪Thunderstorms‬‬
‫هى عواصف محلية مصحوبة برعد وبرق‪.‬‬
‫توزيع العواصف الرعدية على سطح الرض ‪،‬‬
‫ً‬
‫ً‬
‫المنطقة الستوائية)‪10°‬ش ‪10° -‬ج( ‪،‬تحدث تقريبا يوميا طوال السنة‪.‬‬
‫‪.1‬‬
‫منطقة العروض الوسطى ‪،‬تكون اكثر تكرار فى فصل الربيع‪.‬‬
‫‪.2‬‬
‫المنطقة المتجمدة ‪ ،‬نادرا ً ما تحدث‪.‬‬
‫‪.3‬‬
‫ً‬
‫على وجه العموم فى نصف الكرة الشمالى ‪ ،‬العواصف الرعدية غالبا ما تحدث فى شهرى يوليو واغسطس‬
‫واقل حدوثا ً فى شهرى ديسمبر ويناير‪.‬‬
‫شروط تكون العواصف الرعدية‪،‬‬
‫لن ارتفاعها قد يصل احيانا ً الى ‪ 65,000‬قدم فوق السطح الرض‪،‬فهسسى نفسسسها شسسروط تكسسون السسسحب ولكسسن‬
‫أقوى‪،‬‬
‫‪ .1‬كميات كبيرة من بخار الماء‪.‬‬
‫‪ .2‬عدم استقرار شديد فى الحوال الجوية‪.‬‬
‫‪ .3‬رفع الهواء الرطب الى اعلى‪ ،‬وتسمى العاصفة الرعدية بإسم عملية الرفع التى سببتها‬
‫‪ -3.1‬عاصفة رعدية حملية اوحرارية ‪Thermal Thunderstorm‬‬
‫‪ -3.2‬عاصفة رعدية جبهية ‪Frontal Thunderstorm‬‬
‫‪ - 3.3‬عاصفة رعدية جبلية ‪Orographic thunderstorm‬‬
‫‪ -3.4‬تجمع الهواء الرطب فى منطقة ‪Convergence‬كما يحدث عند الجبهة بين المداريين ‪. ITCZ‬‬
‫حجم خليا العواصف الرعدية ‪،‬‬
‫العاصفة الرعدية الواحدة يتراوح قطر خليتها بين ‪50 - 10‬كم ‪ ،‬اما ارتفاع قاعدة الخلية عن‬
‫سطح الرض فيتراوح بين مئات القدام الى اكثر من ‪10,000‬قسسدم ‪ ،‬القمسسة قسسد تصسسل السسى‬
‫‪ 65,000‬قدم كما فى المناطق الستوائية‪.‬‬
‫فترة حياتها ‪ ،Duration‬يتراوح بين ‪ 30‬دقيقة للخلية الواحدة الى عدة ساعات عنسسدما‬
‫تتطور الى خلية عظيمة ‪ Super cell‬أوالى خط النواء ‪ Squall line‬او السسى تجمعسسات‬
‫لخليسسا العواصسسف ‪Cb cluster‬او السسى خليسسا النظسسم الحمليسسة المتوسسسطة ‪Mesoscale‬‬
‫‪.(Convective System(MCS‬‬
‫دورة خلية العاصفة الرعدية‪،‬‬
‫‪ .1‬مرحلة الركام ‪ ،Cumulus stage‬وفيهسسا تكسسون السسسحابة كلهسسا تيسسارات صسساعدة مسسن الهسسواء‬
‫الرطب الى اعلى من مستوى التكاثف ‪،‬تنمو قطرات الماء داخل السحابة حتى تتغلسسب علسسى قسسوة‬
‫ة تيار بارد‬
‫ة معها بعض الهواء مكون ً‬
‫رفع الهواء الصاعد فتبدأ فى السقوط ناحية سطح الرض ساحب ً‬
‫هابط‪.‬‬
‫‪ .2‬مرحلة النضوج ‪ ،Mature stage‬انها اعنف مراحسسل الخليسسة ‪ ،‬التيسسارات الصسساعدة قسسد تصسسل‬
‫سرعتها الى ‪6000‬قدم‪/‬دقيقة‪ ،‬التيارات الهابطة قد تصل سسسرعتها السسى ‪2500‬قسسدم مسسسببة قسسص‬
‫‪36‬‬

‫رياح عنيف‪ .‬التيارات الهابطسسة عنسسدما تصسسل السسى سسسطح الرض تسسسبب انخفسساض درجسسة الحسسرارة وزيسسادة الضسسغط‬
‫الجوى ‪ .‬عندما ينتهى وجود التيارات الصاعدة تكون الخلية قد دخلت فى المرحلة النهائية وهى مرحلة النتهاء‪.‬‬
‫‪ .3‬مرحلة النتهاء ‪ ،Decay stage‬تحدث عندما تتوقسسف التيسسارات الصسساعدة ‪ ،‬يتوقسسف سسسقوط المطسسار وتأخسسذ‬
‫التيارات الهابطة فى النتهاء‪.‬‬
‫‪ .4‬مدة دورة الخلية الواحدة هى ‪ 25-30‬دقيقة‪.‬‬
‫انواع العواصف الرعدية ‪،‬‬
‫عواصييف الكتييل الهوائييية ‪ ،Air mass thunderstorm‬وتتميسسز بانهسسا غيسسر منتظمسسة‬
‫‪.1‬‬
‫ً‬
‫المراحل ‪ ،‬والماكن والشدة ‪،‬تحدث غالبا بعد الظهر عندما تكون تيارات الحمل فى اوجهسسا ‪ ،‬تسسستمر مسسدة‬
‫تتراوح بين ‪ 90 – 20‬دقيقة‪.‬‬
‫العواصف الثابتة ‪ ،‬تكون مصاحبة للجبهات ومناطق تجمع الهواء ‪ ،‬تستمر عدة ساعات ‪،‬ومنها‪-:‬‬
‫‪ .1‬عواصف الخليا العظيمة ‪. Super cell‬‬
‫‪ .2‬عواصف تجمعات الخليا العظيمة ‪. Cb cluster‬‬
‫‪ .3‬عواصف خط النواء ‪.Squall line‬‬
‫‪ .4‬عواصف خليا النظم الحملية المتوسطة ‪.(Mesoscale Convective System(MCS‬‬
‫اخطار العواصف الرعدية‪،‬‬
‫الخليا الكبيرة منها ‪ Super cell‬تسبب التورنادو ‪ ،‬خط النواء‪.‬‬
‫‪.1‬‬
‫عادة يصاحبها مطبات هوائية وتراكم جليد متوسط الى شديد‪.‬‬
‫‪.2‬‬
‫يصاحبها احيانا عواصف البرد‪.‬‬
‫‪.3‬‬
‫عادة بصاحبها انخفاض ارتفاع قاعسسدة السسسحب وانخفسساض مسسدى الرؤيسسة‬
‫‪.4‬‬
‫الفقية‪.‬‬
‫تؤثر على قراءة جهاز اللتيمتر‪.‬‬
‫‪.5‬‬
‫يصاحبها عواصف كهربية وامطار شسديدة ‪ ،‬وتجعسل المنطقسة الموجسسودة‬
‫‪.6‬‬
‫بها مشجونة بالكهرباء الساكنة والهطول المعلق فى الهواء‪.‬‬
‫العواصف الرعدية والرادار ‪،‬‬
‫جهاز الرادار مفيد فى اكتشاف اماكن ‪ ،‬شدة ‪ ،‬ارتفسساع ومكونسسات خليسسا سسسحب الركسسام‬
‫المزنسسى المسسسببة للعواصسسف الرعديسسة‪ .‬كمسسا انسسه بواسسسطته يمكسسن تتبسسع نمسسو العواصسسف‬
‫الرعدية واتجاه حركتها‪.‬‬
‫العواصف الرعدية والقمار الصناعية‪،‬‬
‫منذ ‪1‬ابريل ‪ ،1961‬والقمار الصناعية القطبية )السستى مسسدارها حسسول الرض يكسسون مسسن‬
‫القطب الى القطب( او القمار الثابتة )وهى السستى تسسدور حسسول الرض بنفسسس سسسرعتها‬
‫وفسسى مسسستوى خسسط السسستواء الرضسسى( وهسسم يمسسدوننا بالصسسور الزمسسة لتتبسسع السسسحب‬
‫والعواصسسف كسسل ‪ 15‬دقيقسسة‪ .‬وعسسن طريسسق الصسسور الملتقطسسة بالشسسعة تحسست الحمسسراء‬
‫والشعة تحت الحمراء الخاصة ببخسسار المسساء والشسسعة المرئيسسة يمكسسن ان نحسسدد طبيعسسة‬
‫السحب المؤثرة وسمكها وكمية المياة بها واتجاه حركتها‪.‬‬

‫‪37‬‬

‫‪-13‬الضباب ‪Fog‬‬
‫هو تكاثف بخار الماء على هيئة نقط ماء صغيرة او بلورات ثلجية معلقة فى الجو بالقرب من سطح الرض‪.‬‬
‫شروط تكون الضباب ‪،Condition of fog formation‬‬
‫‪.3‬نويات اتكاثف ‪.4‬رياح هادئة ‪.5‬تبريسسد الهسسواء لقسسل مسسن‬
‫‪.2‬جو مستقر‬
‫هواء رطب‪.‬‬
‫‪.1‬‬
‫نقطة الندى‪.‬‬
‫يسمى الضباب بعملية التبريد التى سببته‪.‬‬
‫انواع الضباب ‪،Classification of fog‬‬
‫ينقسم الضباب الى نوعيين رئيسين هما‪-:‬‬
‫‪ .i‬الضباب المتكون نتيجة تبريد الهواء لقل من نقطة الندى ‪ ،‬وانسسواعه‬
‫هم ضباب الشعاع ‪،‬ضباب المنحدرات ‪ ،‬الضباب النتقالى‪.‬‬
‫‪ .ii‬الضباب المتكون نتيجة زيادة بخار المساء فسى الهسواء السى اكسثر مسن‬
‫درجة التشبع ‪ ،‬وانواعه هم ضباب الجبهات ‪ ،‬ضباب المسطحات المائية‪.‬‬
‫‪.1‬الضباب المتكون نتيجة تبريد الهواء الى اقل من نقطة الندى‬
‫‪-:‬‬
‫الضباب النتقالى ‪،Advection fog‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪ .i‬يتكون الضباب النتقالى فى منطقة ثم ينتقل الى منطقة اخرى بواسسسطة‬
‫الرياح‪.‬‬
‫‪ .ii‬عندما يكون الجو مسسستقر ‪ ،‬وتسسدفع الريسساح هسسواء رطسسب دافسسئ السسى ارض‬
‫باردة تكون درجة حرارتها اقل من نقطة ندى الهسسواء الرطسسب ‪ ،‬يحسسدث االتكسساثف‬
‫ويتكون الضباب‪ .‬لكن عندما تعتدل الرياح) ‪16 – 11‬عقدة( يرتفع الضباب عن سطح الرض ويصبح سحاب طبقي‬
‫منخفض‪.‬‬
‫ضباب الشعاع ‪ ،Radiation fog‬وهسسو الضسسباب السسذى يتكسسون علسسى‬
‫‪.2‬‬
‫جمهورية مصر العربية فى الغالب ‪ ،‬يتكون اثناء الليل خاصسسة فسسى الصسسباح البسساكر‬
‫بالقرب من وقت تسجيل درجة الحرارة الصغرى‪ ،‬عنسسدما تكسسون الريسساح هسسادئة او‬
‫ساكنة والسماء صافية ويمكث فترة ‪ 3 – 2‬ساعة بعد شروق الشمس‪.‬‬

‫ضباب المنحدرات ‪ ،Slope fog‬يتكسسون عنسسدما يهسسب علسسى الجبسسل او‬
‫‪.3‬‬
‫السلسل الجبلية تيار هوائى رطب فيتسسسبب فسسى رفسسع الهسسواء علسسى المنحسسدرات‬
‫‪38‬‬

‫حتى يصل الهواء الى ارتفاع تكون درجة حسسرارة الهسسواء عنسسده اقسسل مسسن نقطسسة النسسدى فيحسسدث التكسساثف وتتكسسون‬
‫السحب التى يراها الراصد على المنحدر انها ضباب ويراها الراصد على الرض سحاب‪.‬‬

‫‪.2‬الضباب المتكون بزيادة بخار الماء فى الجو‪-:‬‬
‫‪.1‬ضباب الجبهات ‪ ،Frontal fog‬ويتكون نتيجة زيادة بخار الماء فى الجو نتيجة الهطول ‪ ،‬ويتكسسون عنسسد الجبهسسة‬
‫الدافئة اكثر مما عند الجبهة الباردة‪.‬‬

‫‪.2‬ضباب البخر ‪، Steam fog‬وهسسو يتكسسون علسسى المسسسطحات المائيسسة ومجسسارى‬
‫النهار فى فصلى الشتاء والخريف‪ ،‬عندما يتحرك الهواء من ضفاف المسسسطحات‬
‫ومجارى النهار على سطح الماء الدافئ ‪ ،‬فيحدث تبخسر سسريع مسن سسطح المساء‬
‫الى الهواء البارد ليصل الى اكثر من النسسسبة الزمسسة لتشسسبعة ‪ ،‬فيحسسدث التكسساثف‬
‫ويتكون الضباب ‪ ،‬وهو الضباب الوحيد الذى به مطبات هوائية‪.‬‬

‫طبقة الهواء القريبة من سطح الرض متكونة من عدة طبقات‪ ،‬وكذلك القشرة الرضية ‪Crust‬‬
‫بسم الله الرحمن الرحيم‬
‫خل َق اْل َرض في يومين وتجعُلون ل َ َ‬
‫قُ ْ َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ي‬
‫س‬
‫س‬
‫وا‬
‫ر‬
‫سا‬
‫س‬
‫ه‬
‫في‬
‫ل‬
‫س‬
‫ع‬
‫ج‬
‫و‬
‫(‬
‫‪9‬‬
‫)‬
‫ن‬
‫مي‬
‫ل‬
‫سا‬
‫س‬
‫ع‬
‫ل‬
‫ا‬
‫ب‬
‫ر‬
‫ك‬
‫س‬
‫ل‬
‫دا ذ‬
‫م ل َت َك ْ ُ‬
‫ِ‬
‫ْ َ ِ‬
‫ن ِبال ّ ِ‬
‫َ َ َ‬
‫َ ّ‬
‫دا ً‬
‫ه أن ْ َ‬
‫َ ْ َ ْ ِ ََ ْ َ‬
‫فُرو َ‬
‫َ ُ‬
‫ذي َ َ‬
‫ل أئ ِن ّك ُ ْ‬
‫ِ َ َ َ ِ َ‬
‫َ ِ َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ن فَوْقَِها وََباَر َ‬
‫ن‬
‫ي دُ َ‬
‫ِ‬
‫خسسا ٌ‬
‫وى إ ِل َسسى ال ّ‬
‫ما ْ‬
‫واًء ِلل ّ‬
‫وات ََها ِفي أْرب َعَةِ أّيام ٍ َ‬
‫سس َ‬
‫ن )‪ (10‬ث ُ ّ‬
‫ماِء وَه ِس َ‬
‫ست َ َ‬
‫سائ ِِلي َ‬
‫س َ‬
‫ك ِفيَها وَقَد َّر ِفيَها أقْ َ‬
‫م ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫فَ‬
‫حسسى فِسسي ك ُس ّ‬
‫َ‬
‫ل‬
‫و‬
‫أ‬
‫و‬
‫ن‬
‫ي‬
‫م‬
‫و‬
‫س‬
‫ي‬
‫في‬
‫ت‬
‫وا‬
‫م‬
‫س‬
‫ع‬
‫ب‬
‫س‬
‫ن‬
‫ه‬
‫ضا‬
‫َ‬
‫ق‬
‫ف‬
‫(‬
‫‪11‬‬
‫)‬
‫ن‬
‫عي‬
‫ئ‬
‫طا‬
‫نا‬
‫ي‬
‫ت‬
‫أ‬
‫تا‬
‫ل‬
‫قا‬
‫ها‬
‫ر‬
‫ك‬
‫و‬
‫أ‬
‫عا‬
‫و‬
‫ط‬
‫يا‬
‫ت‬
‫ئ‬
‫ا‬
‫ض‬
‫ر‬
‫ل‬
‫ل‬
‫و‬
‫ها‬
‫ل‬
‫ل‬
‫قا‬
‫َ‬
‫ً‬
‫ُ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ً‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ّ َ ْ َ َ َ َ ٍ ِ‬
‫َ ََْ‬
‫َ ْ َ ْ ِ َ ْ َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ ْ‬
‫ْ‬
‫ََ َ ْ ِ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ً‬
‫َ‬
‫زيزِ العَِليم ِ )‪(12‬‬
‫فظا ذ َل ِك ت َ ْ‬
‫ح ْ‬
‫ح وَ ِ‬
‫مَر َ‬
‫ق ِ‬
‫صاِبي َ‬
‫ها وََزي ّّنا ال ّ‬
‫َ‬
‫ماَء الد ّن َْيا ب ِ َ‬
‫س َ‬
‫ماٍء أ ْ‬
‫س َ‬
‫م َ‬
‫ديُر العَ ِ‬

‫ذكر الله تعالى فى كتابه الكريم اهمية هذه الظواهر وانها من خلقه وتدبيرة وهم‪-:‬‬
‫بسم الله الرحمن الرحيم‬
‫َ‬
‫ت َْ‬
‫هّ‬
‫ْ‬
‫ما أن َْز َ‬
‫ما ي َن ْ َ‬
‫ل َوالن َّهارِ َوال ْ ُ‬
‫ض َوا ْ‬
‫ن ِفي َ‬
‫ري ِفي الب َ ْ‬
‫ك ال ِّتي ت َ ْ‬
‫فل ْ ِ‬
‫خت َِل ِ‬
‫إِ ّ‬
‫ق ال ّ‬
‫ل الل ُ‬
‫س وَ َ‬
‫حرِ ب ِ َ‬
‫س َ‬
‫فعُ الّنا َ‬
‫ف الل ّي ْ ِ‬
‫وا ِ َ‬
‫م َ‬
‫ج ِ‬
‫خل ْ ِ‬
‫والْر ِ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫ن‬
‫ي‬
‫ب‬
‫ر‬
‫خ‬
‫س‬
‫م‬
‫ل‬
‫ا‬
‫ب‬
‫حا‬
‫س‬
‫وال‬
‫ح‬
‫يا‬
‫ر‬
‫ال‬
‫ف‬
‫ري‬
‫ص‬
‫ت‬
‫و‬
‫ة‬
‫ب‬
‫دا‬
‫ل‬
‫ك‬
‫ن‬
‫م‬
‫ها‬
‫في‬
‫ث‬
‫ب‬
‫و‬
‫ها‬
‫ت‬
‫و‬
‫م‬
‫د‬
‫ع‬
‫ب‬
‫ض‬
‫ر‬
‫ل‬
‫ا‬
‫ه‬
‫ب‬
‫يا‬
‫ح‬
‫أ‬
‫ف‬
‫ٍ‬
‫ء‬
‫ما‬
‫ن‬
‫م‬
‫ِ‬
‫ء‬
‫ما‬
‫س‬
‫ال‬
‫ن‬
‫م‬
‫ْ َ ِ ِ‬
‫َ ّ ٍ ََ ْ ِ ِ‬
‫ِ ْ َ‬
‫ّ َ‬
‫ّ َ ِ َ ّ َ ِ‬
‫ُ َ ّ ِ َْ َ‬
‫ْ َ َْ َ َ َِْ ََ ّ ِ َ ِ ْ‬
‫ِ َ‬
‫السماِء واْل َ‬
‫ن)البقرة ‪(164‬‬
‫ت لِ َ‬
‫ر‬
‫قوْم ٍ ي َعْ ِ‬
‫ض َلَيا ٍ‬
‫قُلو َ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫َ ْ ِ‬
‫‪ .1‬خلق السموات والرض‪ ،‬السماء‬
‫والرض طبقات وكل طبقة لها خواصها‬
‫التى وضعها سبحانه وتعالى فيها‪.‬‬
‫اختلف الليل والنهار او دوران الرض‬
‫‪.2‬‬
‫حول نفسها ‪ ،‬وما ينتج عنهما من ظواهر‬
‫جوية)درحة الحرارة العظمى والصغرى‪-‬‬
‫السحب الحملية التى تظهر نهارا ً‬
‫وتختفى لي ً‬
‫ل‪ -‬التغير اليومى الذى يحدث‬
‫فى كل العناصر الجوية(‪.‬‬
‫‪ .3‬البحار والمحيطات التى هى مخزون‬
‫المياة العذبة على الرض‪ ،‬ومن هذا‬
‫المخزون تتكون النهار والبحيرات العذبة‪.‬‬
‫‪ .4‬قانون الطفو‪.‬‬

‫‪39‬‬

‫‪ .5‬الهطول‪ ،‬او نزول الماء العذب من السماء الذى هو سبب الحياة على الرض‪.‬‬
‫المخلوقات التى على سطح الرض ولم ولن يخلقها غير الله سبحانه وتعالى‪.‬‬
‫‪.6‬‬
‫‪ .7‬تصريف الرياح ‪ ،‬وتصريف معناها تغيير او تبديل ‪ ،‬والرياح كذلك‬
‫فهى كمية متجهه لها اتجاه وسرعة وكلهما متغير بالنسبة للوقت ‪,‬‬
‫الفصل ‪ ،‬وفى اى مكان على سطح الرض وفى طبقات الجو العليا‪.‬‬
‫‪ .8‬السحاب)تكاثف بخار الماء( المسخر بين السموات والرض‪ ،‬او‬
‫الدورة الهيدرولوكية‪.‬‬
‫هذه الظواهر لدخل لى انسان فيها ‪ ،‬وليمكن لحد غير الله الخالق‬
‫الحكيم ان يخلقهم‪.‬‬

‫إنخفاض الضغط الجوى مع الرتفاع عن سطح الرض‬
‫بسم الله الرحمن الرحيم‬
‫َ‬
‫َ‬
‫فَمن يرد الل ّ َ‬
‫َ‬
‫جع َ ْ‬
‫ه يَ ْ‬
‫ماِء‬
‫ضي ّ ً‬
‫ن يُ ِ‬
‫َ ْ ُ ِ ِ‬
‫حَر ً‬
‫قا َ‬
‫صد َْره ُ َ‬
‫ه يَ ْ‬
‫ن ي ُرِد ْ أ ْ‬
‫شَر ْ‬
‫هأ ْ‬
‫صعّد ُ فِسسي ال ّ‬
‫صد َْره ُ ل ِْل ِ ْ‬
‫سس َ‬
‫جا كأن ّ َ‬
‫ضل ّ ُ‬
‫سَلم ِ وَ َ‬
‫ن ي َهْد ِي َ ُ‬
‫ُ‬
‫ما ي َ ّ‬
‫ل َ‬
‫ح َ‬
‫م ْ‬
‫ّ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫ك َذ َل ِ َ‬
‫ُ‬
‫ن)النعام ‪(125‬‬
‫ذي‬
‫ل‬
‫ا‬
‫لى‬
‫ع‬
‫س‬
‫ج‬
‫ر‬
‫ال‬
‫ه‬
‫ل‬
‫ال‬
‫ل‬
‫ع‬
‫ج‬
‫َ‬
‫ن َل ي ُؤ ْ ِ‬
‫ِ‬
‫مُنو َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ك يَ ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ُ ّ‬

‫الرياح وعلقتها بتكون السحب‬
‫بسم الله الرحمن الرحيم‬
‫ْ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫س ُ‬
‫ف يَ َ‬
‫ه‬
‫م‬
‫ج‬
‫ر‬
‫خ‬
‫ي‬
‫ق‬
‫د‬
‫و‬
‫ل‬
‫ا‬
‫رى‬
‫ت‬
‫ف‬
‫فا‬
‫ً‬
‫س‬
‫ك‬
‫ه‬
‫ل‬
‫ع‬
‫ج‬
‫ي‬
‫و‬
‫ء‬
‫ُ‬
‫ْ‬
‫ن ِ‬
‫َ‬
‫ماِء ك َي ْ َ‬
‫خَلل ِ ِ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ذي ي ُْر ِ‬
‫ه ال ّ ِ‬
‫َ ْ َ ُ ُ‬
‫س َ‬
‫ل الّرَيا َ‬
‫َ‬
‫ه ِفي ال ّ‬
‫حاًبا فَي َب ْ ُ‬
‫ح فَت ُِثيُر َ‬
‫شا َ َ ْ َ ُ‬
‫س َ‬
‫سط ُ ُ‬
‫الل ّ ُ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫عَباد ِهِ إ ِ َ‬
‫ن يَ َ‬
‫فَإ ِ َ‬
‫ن )الروم ‪(48‬‬
‫ن ِ‬
‫ست َب ْ ِ‬
‫شاُء ِ‬
‫شُرو َ‬
‫صا َ‬
‫م يَ ْ‬
‫ذا هُ ْ‬
‫ب ب ِهِ َ‬
‫ذا أ َ‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬

‫تكون سحب الركام الممطر ‪cb‬‬
‫بسم الله الرحمن الرحيم‬
‫َ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ه ُر َ‬
‫ُ‬
‫ن‬
‫م‬
‫ِ‬
‫ء‬
‫ما‬
‫س‬
‫ال‬
‫ن‬
‫م‬
‫ل‬
‫ز‬
‫ن‬
‫ي‬
‫و‬
‫ه‬
‫ل‬
‫ل‬
‫خ‬
‫ن‬
‫م‬
‫ج‬
‫ر‬
‫خ‬
‫ي‬
‫ق‬
‫د‬
‫ْ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫م ي ُؤ َل ّ ُ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫َُ ّ‬
‫ما فَت ََرى ال ْوَ ْ َ ُ ُ‬
‫م يَ ْ‬
‫س َ‬
‫م ت ََر أ ّ‬
‫جي َ‬
‫ّ َ‬
‫كا ً‬
‫جعَل ُ ُ‬
‫ه ثُ ّ‬
‫ف ب َي ْن َ ُ‬
‫حاًبا ث ُ ّ‬
‫ه ي ُْز ِ‬
‫ن الل ّ َ‬
‫أل َ ْ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫ْ‬
‫َ‬
‫شاُء ي َ َ‬
‫ن يَ َ‬
‫ن يَ َ‬
‫صارِ )النور ‪(43‬‬
‫ن ب ََرد ٍ فَي ُ ِ‬
‫ل ِفيَها ِ‬
‫سَنا ب َْرقِهِ ي َذ ْهَ ُ‬
‫صي ُ‬
‫كاد ُ َ‬
‫ه عَ ّ‬
‫صرِفُ ُ‬
‫ب ب ِهِ َ‬
‫ِ‬
‫ب ِباْلب ْ َ‬
‫شاُء وَي َ ْ‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬
‫م ْ‬
‫جَبا ٍ‬

‫‪40‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful