‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬

‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫المقصود بمنهج دراسة الحالة ‪:‬‬
‫يطلق على منهج دراسة الحالة في الفرنسية اسم‬
‫) المنهج المونجرافي ‪. ( La Method Monographique‬‬
‫والمونجرافي تعني وصف موضوع مفرد باستفاضة‪.‬‬
‫ويقصد بها علماء الجتماع الفرنسيون القيام بدراسة‬
‫وحدة مثل السرة أو القرية أو القبيلة أو المصنع دراسة‬
‫مفصلة مستفيضة للكشف عن جوانبها المتعددة والوصول‬
‫إلى تعميميات تنطبق على غيرها من الوحدات‬
‫المتشابهة ‪.‬‬
‫أما العلماء المريكيون فيقد وضعوا تعريفات متعددة‬
‫لمنهج دراسة الحالة ‪ .‬وتتفق أغلب التعريفات على أن‬
‫منهج دراسة الحالة هو المنهج الذي يتجه إلى جمع‬
‫البيانات العلمية المتعلقة بأية وحدة سواء أكانت فردا أو‬
‫مؤسسة أو نظاما اجتماعيا أو مجتمعا محليا أو مجتمعا‬
‫عاما‪ .‬وهو يقوم على أساس التعمق في دراسة مرحلة‬
‫معينة من تاريخ الوحدة ‪ ،‬أو دراسة جميع المراحل التي‬
‫مرت بها وذلك يقصد الوصول إلى تعميمات علمية متعلقة‬
‫بالوحدة المدروسة وبغيرها من الوحدات المشابهة لها ‪.‬‬
‫علقة منهج دراسة الحالة بمناهج البحث الخرى ‪:‬‬
‫هناك علقة تكامل بين منهج دراسة الحالة وطرق ومناهج‬
‫البحث الخرى ‪ ،‬ففي معظم البحوث النفسية والتربوية‬
‫والجتماعية والنسانية ‪ ،‬فإن المنهج المسحي ومنهج‬
‫دراسة الحالة يكملن بعضهما ببعض ‪ ،‬وهناك علقة وثيقة‬
‫بينهما حيث أن دراسة الحالة تتطلب الفحص التفصيلي‬
‫لعدد قليل من الحالت ‪ .‬أما طريقة المسح فإنها تتطلب‬
‫تجميع البيانات الكمية من عدد كبير من المفحوصين ‪.‬‬
‫وتستخدم دراسة الحالة وسائل جمع البيانات‬
‫كالستخبارات ومقاييس التقدير والملحظة‪ ،‬والمقابلة ‪،‬‬
‫وبطاقات الدرجات والسجلت ‪ ،‬وشهادات وأدلة الرواة ‪،‬‬
‫وسجلت الحياة وهذا فضل عن استخدام الطرق‬
‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫الحصائية البلراتمية عندما تكون الحالت مصاغة‬
‫وملخصة لتكشف عن عدد مرات تكرار حدوث الظاهرة‬
‫فضل بعن علقته بمنهج تحليل المضمون ‪.‬‬
‫ومما زاد من أهمية هذا المنهج ظهور نظرية الجشطالت‬
‫التي لفتت النظر إلى ضرورة الهتمام بالموقف الكلي‬
‫الذي تتفاعل فيه الكائن الحي واعتبار الكائن الحي نفسه‬
‫جزءا ً من الموقف الذي ل ينفصل عنه إلى بقصد التحليل‬
‫فقط ‪.‬‬
‫وإن دراسة الحالة التي تتم بصورة صحيحة وعلمية‬
‫تتطلب فترة طويلة من الزمن للحصول على شكل وكمية‬
‫المعلومات المطلوبة والوصول إلى السباب ذات الدللة‬
‫والهمية وفي هذا المنهج يتطلب المر من الباحث أن‬
‫يتحلى بالصبر لنه يتميز بالعمق والشمول ‪.‬‬
‫ويتطلب استخدام منهج دراسة الحالة ف الدارة أو في‬
‫المجالت الجتماعية والتربوية والنفسية وفي الظواهر‬
‫الطبيعية ‪ ،‬مرونة كافية يستطيع فيه الباحث أن يطور‬
‫ويعدل خطة بحثه وفروضه نتيجة الحصول عليه من‬
‫الدراسة الستطلعية ‪ ،‬وما يتحقق من تبصر بالموضوع‬
‫ومثل هذه الدراسات تتميز بالعمق أكثر من ما تتميز‬
‫بالتساع ويحاول الباحث فيها جمع المعلومات المشتقة‬
‫من مختلق المصادر وتنسيقها وإعادة عرضها بشكل‬
‫متكامل مع استطلع الجوانب المشتركة بين الحالة قيد‬
‫الدراسة وبين غيرها من الحالت ‪.‬‬
‫خصائص منهج دراسة الحالة ‪:‬‬
‫يمكن تحديد خصائص دراسة الحالة بالتي ‪:‬‬
‫إن دراسة الحالة قد تكون جماعة أو نظام‬
‫‪.1‬‬
‫من النظمة أو مجتمع أو فرد ‪.‬‬
‫ينصب منهج دراسة الحالة على الوحدات‬
‫‪.2‬‬
‫الجتماعية سواء كانت كبيرة أم صغيرة ‪.‬‬

‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫الوحدة الصغيرة تكون جزءا ً من دراسة‬
‫‪.3‬‬
‫إحدى الحالت وتكون نفسها حالة قائمة بذاتها‬
‫في دراسة أخرى ‪.‬‬
‫منهج دراسة الحالة طريقة تتبعيه ترابطية‬
‫‪.4‬‬
‫تعتمد على عنصر الزمن ومن ثم تهتم بالدراسة‬
‫الكلينيكية ‪ ،‬حيث أن دراسة الحالة تهتم بسلسلة‬
‫الحداث المترابطة في الحياة الواقعية ‪ ،‬وإن‬
‫هناك علقات تتفاعل بين هذه الحداث يمكن‬
‫تحليلها إلى عدد صغير من المواقف بحيث يمكن‬
‫دراسته بدقة بواسطة تصميم عملي يتضمن‬
‫التسلسل والوضوح والتنظيم والتكامل والعتدال‬
‫‪.‬‬
‫يقوم منهج دراسة الحالة على أساسا من‬
‫‪.5‬‬
‫التعمق في دراسة الوحدات المختلفة وعدم‬
‫الكتفاء بالوصف الخارجي أو الظاهرة للموقف ‪.‬‬
‫يهدف المنهج إلى تحديد مختلف العوامل‬
‫‪.6‬‬
‫التي تؤثر في الوحدة المدروسة أو الكشف عن‬
‫العلقات السببية بين أجزاء الظاهرة‪.‬‬
‫منهج دراسة الحالة منهج ديناميكي ل‬
‫‪.7‬‬
‫يقتصر على البحث عن الحالت الراهنة ‪.‬‬
‫منهج دراسة الحالة منهج يسعى إلى‬
‫‪.8‬‬
‫تكامل المعرفة لعتماده على أكثر من أداة‬
‫للحصول على المعلومات ‪.‬‬
‫منهج دراسة الحالة يهتم بالموقف الكلي‬
‫‪.9‬‬
‫وبمختلف العوامل المؤثر فيه والعمليات الفاعلة‬
‫فيها ‪.‬‬
‫أهداف منهج دراسة الحالة ‪:‬‬
‫وتتلخص فيما يلي ‪:‬‬

‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫‪ .1‬اكتشاف السباب الرئيسية للوضاع الحالية من‬
‫خلل التحليل الدقيق والوصف الشامل العميق‬
‫للبيانات والمعلومات ‪.‬‬
‫‪ .2‬وضع خطة لتحسين هذه الوضاع أو تصحيح‬
‫مسارها‪.‬‬
‫‪ .3‬العمل على تعديل التجاهات غير المرغوبة أو‬
‫تغييرها ‪.‬‬
‫‪ .4‬التعرف إلى الحقائق وتسجيلها بموضوعية‬
‫والقيام بتحليلها وتشخيصها والوصول منها إلى‬
‫استنتاجات ومبادئ عامة ‪.‬‬
‫‪ .5‬إمكانية الستفادة من نتائجها التحليلية المعمقة‬
‫واستخدامها في العلج النفسي أو الصلح‬
‫الجتماعي أو القتصادي أو السياسي ‪.‬‬
‫استخدامات منهج دراسة الحالة ‪:‬‬
‫يستخدم في كثير من المواقف اليومية في الحياة العملية‬
‫‪ ،‬كما يستخدم من قبل الباحثين ‪ ،‬فالنسان حين يختار‬
‫صديقا فإنه يدرس سلوكه الحالي والسابق ‪ ،‬وحين يختار‬
‫رفيقة حياته فإنه يقوم بدراسة حالة ويجمع المعلومات‬
‫عن وضعها الحالي وتاريخها والحداث الهامة التي مرت‬
‫بها‪.‬‬
‫والطبيب يقوم بدراسة حالة المريض ليتعرف على تاريخ‬
‫حياته وصلته بالمرض والتاريخ الصحي له ‪ ،‬والباحث‬
‫الجتماعي يقوم بدراسة حالة السرة الفقيرة التي تحاج‬
‫إلى مساعدة‪ ،‬أو الطفل المنحرف الذي يحتاج إلى‬
‫التوجيه والصلح فتدرس أسرته وطفولته ومدرسته ‪.‬‬
‫والطبيب النفسي يقوم بدراسة ) حالة ( المريض الذي‬
‫يتعامل معه ويجمع معلومات عن تطور حالته النفسية‬
‫والعوامل الهامة التي أثرت فيه ‪.‬‬
‫والمعلم يقوم بدراسة ) حالة ( لكل طالب حين يعد ملفا ً‬
‫للطالب يسجل فيه أبرز الحوادث والخبرات التي مر بها‬
‫الطالب في حياته السرية والمدرسية والصحية وغيرها ‪.‬‬
‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫ويتطلب استخدام دراسة الحالة في البحث العلمي عدد من المحددات ‪،‬‬
‫وهي ‪:‬‬
‫‪ .1‬تحديد المتغيرات المستقلة بالتي يمكن ربطها‬
‫بالسلوك في علقة سببية ‪.‬‬
‫‪ .2‬تحديد قيم المتغيرات المستقلة والسلوك الذي‬
‫تم تفسيره عن طريق القياس ‪.‬‬
‫‪ .3‬إثبات أن الظاهرة هي حالة من التعميم الذي‬
‫سبق الوصول إليه ‪.‬‬
‫‪ .4‬صياغة النظريات لشرح هذه التعميمات‬
‫وحدودها وحالتها ‪.‬‬
‫‪ .5‬صياغة الفرضية التي تفسر المشكلة ونشأتا‬
‫وتطوره مستندة على خبرة الباحث بالموضوع‬
‫وإلمامه بالعوامل المؤثرة فيه ‪ ،‬والفادة من خبرات‬
‫الخرين ‪.‬‬
‫أساليب منهج دراسة الحالة ‪:‬‬
‫هناك أسلوبان في منهج دراسة الحالة هما ‪:‬‬
‫‪ .1‬أسلوب تاريخ الحالة ‪.‬‬
‫‪ .2‬أسلوب التاريخي الشخصي للحياة ‪.‬‬
‫أسلوب تاريخ الحالة ‪:‬‬
‫‪-1‬‬
‫تاريخ الحالة هي دراسة مسحية طولية شاملة لنمو منذ‬
‫ولدته والعوامل المؤثرة فيه ‪ ،‬والسلوك والتنشئة‬
‫الجتماعية والخبرات الماضية ‪ ،‬والتاريخ التربوي‬
‫والتعليمي والصحي واِلسري المحيط به ‪.‬‬
‫إن هذا السلوب يتطلب الرجوع إلى مصادر أخرى‬
‫كالوثائق الشخصية والمذكرات اليومية والخطابات ‪ ،‬حيث‬
‫يرى ) البورن ( أن السير الشخصية والمذكرات‬
‫واليوميات تكشف عن الخبرات الداخلية للشخاص‬
‫وتعطي سواء بطريقة مقصودة أو غير مقصودة معلومات‬
‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫تتعلق ببناء ودينامكية الحياة العقلية لصاحبيها وطريقة‬
‫سلوكه ‪.‬‬
‫ويجب أن يتم تناول الوثائق الشخصية على السس‬
‫التية ‪.‬‬
‫‪ -1‬الدوافع التي أخذت بالكاتب لتسجيل‬
‫وثائقه الشخصية ‪.‬‬
‫‪ -2‬الفرص التي توافرت له لكي يعرف‬
‫الحقيقة التي يسجلها ‪.‬‬
‫‪ -3‬جوانب مميزاته ومثالياته ‪.‬‬
‫‪ -4‬قدرا ً من البصيرة والقدرة على تسجيل‬
‫العواطف ‪.‬‬
‫‪ -2‬أسلوب التاريخ اشخصي للحياة ‪:‬‬
‫يعرف أسلوب الحياة على أنه التاريخ النفسي لحياة‬
‫الشخص ‪ ،‬حيث يشجع المعالج النفسي‪ -‬مثل ‪ -‬مريضه‬
‫على مناقشة كل فترات تاريخ حياته المرضي بتلقائية مما‬
‫يظهر المواد المهملة ووضعها في الطار الكلي لحياته ‪.‬‬
‫ويبدو الفارق بين أسلوبي دراسة الحالة كما‬
‫أتفق عليه العلماء المنهجية في‪:‬‬
‫‪ -1‬إن تاريخ الحالة‪ :‬يسعى للتحقق من صحة‬
‫البيانات المجمعة عن الوحدة محل الدراسة ‪ ،‬فإذا‬
‫ما كانت تلك الوحدة فردا على سبيل المثال فإن‬
‫الهتمام ينصب هنا على التأكيد عن صدق ما قاله‬
‫هو عن نفسه أو ما جمع حوله وعنه من معلومات ‪،‬‬
‫ووسيلة التأكيد هنا هي اللجوء إلى مصادر متعددة‬
‫للحصول على تلك البيانات والعمل على مقارنتها‬
‫بعضها بالبعض الخر ‪.‬‬
‫‪ -2‬إن التاريخ الشخصي للحياة‪ :‬يهتم أساسا‬
‫بالفرد كشخص وبالتالي فإن الهتمام أثناء الدراسة‬
‫قاصر على عرض حياة الفرد من وجهة النظر‬
‫الخاصة لذلك الفرد بما في ذلك ‪ -‬بطبيعة الحال‪-‬‬
‫التفسيرات أو التحليلت لمراحل نمو ذلك الفرد‬
‫لسيما النفعالية والسلوكية منها ‪.‬‬
‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫خطوات دراسة الحالة ‪:‬‬
‫أسفرت الدراسات المستفيضة لحالت متنوعة من‬
‫الموقف على خطوات إجرائية منهجية لتميز هذا المنهج‬
‫‪ ،‬وذلك بتحديد عشر خطوات إجرائية‪ .‬هي ‪:‬‬
‫‪ -1‬تحديد المشكلت والقضايا الولية بأفضل درجة‬
‫من الدقة والوضوح ‪.‬‬
‫‪ -2‬تجميع المعلومات بلغة مفهومة تعبر عن البيئة‬
‫أصدق تعبير‪.‬‬
‫‪ -3‬فحص البيانات السهلة والواضحة فبل غيرها من‬
‫المعطيات الصعبة والمعقدة ‪.‬‬
‫‪ -4‬استنباط تفسيرات وتعليلت حدسية تكون‬
‫معتمدة على أساس ما هو متاح من الدلة والحجج‬
‫والبراهين شريطة أن تكون متسقة ومتفقة مع بعض‬
‫الشواهد وغير متعارضة مع شواهد أخرى ‪.‬‬
‫‪ -5‬استكشاف الدلة الكافية ‪ ،‬وقد يكون الدليل‬
‫مباشرا ً أو غير مباشر ‪ ،‬ولكن يجب أن يكون مقبول ً‬
‫أو مسلما ً به ‪ ،‬أي بديهيا ً ووثيق الصلة بالموضوع ‪،‬‬
‫أي مناسبا ً ومتعلقا ً به ‪ ،‬وأن يكون الدليل قد تم‬
‫الحصول عليه من مصادر كافية ‪ ،‬وموثوق بها ‪.‬‬
‫‪ -6‬فحص الدليل ومصادره ‪ ،‬فحصا ً محكما ودقيقا ً ‪،‬‬
‫وكذلك المر فيما يتعلق بالشهادة الشخصية وأدلة‬
‫الرواة ‪.‬‬
‫‪ -7‬أن يكون هناك سؤال ً أو تحقيقا ً انتقاديا ً حاسما ً‬
‫أو فاصل ً أو قطاعا ً عن منطق البراهين والحجج التي‬
‫تطالب بحسم القضايا وحل المشكلت ‪.‬‬
‫‪ -8‬من المحتمل أن تكون بعض البراهين غير‬
‫ملئمة في حين أن بعضها الخر يكون ملئما ً ‪ ،‬أو‬
‫على القل مقنعا ً ‪ ،‬لذلك يجب انتخاب أكثر‬
‫التفسيرات اتفاقا ً مع الدليل والبرهان ‪.‬‬
‫‪ -9‬الستدلل من المعلوم إلى المجهول ‪ ،‬ومن ثم‬
‫يجب استنباط خطة العلج أو الرشاد ‪.‬‬
‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫‪ -10‬يجهز تقرير الحالة ويتم إعداده بصيغة علمية‬
‫تخصصية ‪ ،‬ويجب أن يسهم هذا التقرير في إقرار‬
‫فهم الحالة فهما ً مستفيضا ً يساعد على تطبيق‬
‫المبادئ التي أسفر عنها التقرير على الحالت‬
‫المتشابهة ‪.‬‬
‫هذه هي أهم الخطوات والمراحل ‪ ،‬وبذلك يتم التغلب‬
‫على مشكلتي التعميم أو العلية أو السببية بوصفها أبرز‬
‫مشكلت منهج دراسة الحالة‪.‬‬
‫صعوبات تطبيق منهج دراسة الحالة ‪:‬‬
‫‪ -1‬التحيز الشخصي ‪ :‬وخاصة عند الستعانة‬
‫بالمذكرات واليوميات والخطابات فيصبح الباحث‬
‫أسير لتحيز الشخصي‪.‬‬
‫ب ‪ -‬التخلف الثقافي ‪ :‬حيث يستخدم في الدراسات‬
‫النثروبولوجية وهذه الدراسات مقتصرة على‬
‫المجتمعات المختلفة وبذلك ل تعتمد نتائجها ‪.‬‬
‫ج ‪ -‬التغيرات التي تطرأ على الحالة خلل فترة‬
‫الدراسة ‪.‬‬
‫تقويم منهج دراسة الحالة ‪:‬‬
‫‪ -1‬المميزات ‪:‬‬
‫يوجد عديد من المميزات التي يتميز به منهج دراسة‬
‫الحالة تجعله شائعا‪ ،‬ومن هذه المميزات هي ‪:‬‬
‫أ ‪ .‬يساعد على إدراك الحقائق الجتماعية وتوضيحها ‪،‬‬
‫لنه عن طريق معايشها يمكن لبحوث دراسة الحالة أن‬
‫تبين الفراغات والمتناقضات بين الراء المختلفة التي‬
‫يقدمها المفحوصين ‪ ،‬كما تقدم بحوث دراسة الحالة فهما ً‬
‫معمقا ً للتحولت التي تصيب الظواهر الجتماعية ‪.‬‬
‫ب‪ .‬يساعد في توفير المعلومات وفي تكوين الفرضيات‬
‫لدراسات أخرى مستقلة‪.‬‬
‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫ج‪ .‬يساعد منهج دراسة الحالة الباحث على أن يحكم‬
‫على تطبيقات منهجه بنفسه ‪.‬‬
‫يعد مصدرا ً للفرضيات عن طريق المشاهدات‬
‫والملحظات ‪.‬‬

‫عيوب منهج دراسة الحالة ‪:‬‬
‫يشك بعض الباحثين في أهمية منهج دراسة الحالة ومدى‬
‫العتماد عليه في البحث لعيوب رابعة لعدة عوامل أهمها‪:‬‬
‫‪ .1‬عدم صدق البيانات التي يجمعها الباحث باستخدام‬
‫هذا المنهج من حيث أن سجلت الحياة ل تعطي نتائج‬
‫صادقة للسباب التية ‪:‬‬
‫قد يسجل المبحوث القوال التي تتفق مع ما‬
‫‪-1‬‬
‫يريده الباحث أو ما يعتقد المبحوث أن الباحث يريده ‪،‬‬
‫وفي ذلك تحريف للحقائق عن موضوعها ‪.‬‬
‫كثيرا ما يبتعد المبحوث عن ذكر الحقائق كما‬
‫‪-2‬‬
‫حدثت فيحاول أن يكتبها من وجهة نظره مبررا ً‬
‫تصرفاته ومؤيدا ً نظرته إلى الشياء والشخاص ‪.‬‬
‫قدي يحاول المبحوث تضخيم الحوادث وإضافة‬
‫‪-3‬‬
‫حوادث جديدة من خياله فيصعب على الباحث تحديد‬
‫ما حدث منها وما لم يحدث ‪.‬‬
‫قد يتجه إلى الحقائق التي يريدها والتي تؤكد‬
‫‪-4‬‬
‫وجه نظره مغفل ً الجوانب السلبية التي تناقض آراءه ‪.‬‬
‫أغلب الحالت التي تقدم وثائق عن حياته‬
‫‪-5‬‬
‫ليست إل حالت شاذة ‪ ،‬ولذا فإن النتائج من هذه‬
‫الحالت ل تصدق على جميع الحالت القائمة في‬
‫المجتمع ‪.‬‬
‫‪ .2‬من الصعب التوصل إلى قواعد وأسس عامة لتعميم‬
‫الدراسات الفردية نظرا ً لتدخل العوامل الرئيسية‬
‫المسيطرة على توجيه سلوك النسان ولختلف تأثير‬
‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫هذه العوامل على الفراد بصفة غير منتظمة لتأثرها‬
‫بعوامل فردية متشابكة ‪.‬‬
‫‪ .3‬يتكبد الباحث في دراسة الحالت كثيرا من الوقت‬
‫والجهد والمال ‪ ،‬وهذا يقلل من أهمية هذا المنهج ومدى‬
‫العتماد عليه في البحث ‪.‬‬
‫الدوات البحثية المستخدمة في دراسة الحالة ‪:‬‬
‫يمكن القول أن معظم الدوات الشائعة في البحث‬
‫الجتماعي يمكن استخدامها في دراسة الحالة والذي‬
‫يحدد ذلك ‪ ،‬الهدف من دراسة الحالة ونوعية الحالة أو‬
‫وحدتها ونوعية البيانات المطلوبة لفحصها وفهمها‬
‫ودراستها ‪ .‬ولعل من أكثر الدوات الفنية لجمع البيانات‬
‫شيوعا عند دراسة الحالة ما يلي ‪:‬‬
‫‪ .1‬المقابلت المتعمقة ‪ the Depth Interview‬وتستخدم‬
‫المقابلة المتعمقة ‪ ،‬عندما تكون الحالة فرد ‪ ،‬أو عند‬
‫دراسة أفراد جماعة أو العاملين والمسئولين عن‬
‫مؤسسة أو تنظيم من التنظيمات الجتماعية ويرى‬
‫المعنيون باستخدام المقابلت المتعمقة في دراسة‬
‫الحالة أن أسئلتها يجب أن تبدأ بما هو عام ثم يتدرج‬
‫الباحث في أسئلته ‪ ،‬إلى المحدد والكثر ‪.‬‬
‫ارتباطا بوقائع وحوادث معينة ‪ .‬وإذا كان الباحث بصدد‬
‫دراسة تاريخ الحالة فيكم أن يسير من الحاضر إلى‬
‫الماضي ‪ ،‬كما في المثال الخاص ببطل فيلم من الفلم ‪،‬‬
‫أو أن يطلب من الحالة أن تقص هي تاريخها من الماضي‬
‫للحاضر‪.‬‬
‫ب‪ .‬استخدام الملحظة الممتدة لفترة طويلة نسيبا من‬
‫الزمن ليرصد التغيرات التي تطرأ على الحالة ‪ ،‬كما في‬
‫دراسات التغير والدراسات التتبعية‪ .‬ويمكن للباحث أن‬
‫يستخدم الملحظة بالمشاركة في هذا الصدد ‪.‬‬
‫ج‪ .‬الستعانة بالسجلت الرسمية ‪ ،‬كالوقائع التاريخية‬
‫والحصاءات الرسمية ‪ ،‬والمذكرات الشخصية ‪ ،‬وسير‬
‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫الحياة ‪ ،‬ومن بينها أن يطلب من الحالة كتابة تاريخ حياتها‬
‫‪. Llife History‬‬
‫د‪ .‬استخدام أسلوب تحليل المضمون ‪ ،‬لدراسة المذكرات‬
‫وسير الحياة ‪ ،‬وتحليل مضمون الوثائق التي يستعين بها‬
‫الباحث في دراسة الحالة ‪.‬‬
‫هـ‪ .‬الستعانة بالخباريين ‪ ،‬أو المعايشين للحالة ‪ ،‬ويعرفون‬
‫تطورها ‪ /‬فلو كنا بصدد دراسة الحالة قرية من القرى أو‬
‫جماعة من الجماعات ‪ ،‬فيمكن الستعانة بالخباريين أو‬
‫حائزي المعلومات عن تاريخ الحالة وتطورها ‪ .‬ومن أمثلة‬
‫هؤلء الخباريين ‪ ،‬مؤسس الجماعة ‪ ،‬ومن عايشوها‬
‫فترات أطول نسبيا من الزمن ‪.‬‬
‫و‪ -‬كما يمكن استخدام الختبارات النفسية ومقاييس القيم‬
‫التجاهات ‪ ،‬لمعرفة بعض الخصائص النفسية والمعرفية‬
‫للحالة ‪ ،‬خاصة عندما تكون الحالة فردا ً‬

‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

‫) مبارك الدوسري ( لتنسونا من صالح دعائكم‬
‫‪mubarak2111@hotmail.com‬‬

‫الفهرس‬
‫الموضوع‬
‫م‬
‫‪ 1‬المقصود بمنهج دراسة الحالة‬
‫‪ 2‬علقة منهج دراسة الحالة بمناهج البحث الخرى‬
‫‪ 3‬خصائص منهج دراسة الحالة‬
‫‪ 4‬أهداف منهج دراسة الحالة‬
‫‪ 5‬استخدامات منهج دراسة الحالة‬
‫‪ 6‬أساليب منهج دراسة الحالة‬
‫‪ 7‬خطوات دراسة الحالة‬
‫‪ 8‬صعوبات تطبيق منهج دراسة الحالة‬
‫‪ 9‬تقويم منهج دراسة الحالة‬
‫‪ 10‬عيوب منهج دراسة الحالة‬
‫‪ 11‬الدوات البحثية المستخدمة في دراسة الحالة‬

‫رقم الصفحة‬
‫‪2‬‬
‫‪2-3‬‬
‫‪4-5‬‬
‫‪5‬‬
‫‪5-6‬‬
‫‪6-8‬‬
‫‪9 -8‬‬
‫‪10‬‬
‫‪10‬‬
‫‪11-12‬‬
‫‪12-13‬‬

‫المراجع ‪:‬‬
‫مناهج البحث في العلوم الجتماعية ‪ ،‬علي‬
‫•‬
‫معمر عبد المؤمن ‪ ، 2008 ،‬جامعة سبعة أكتوبر ‪.‬‬
‫تصميم وتنفيذ بحوث الخدمة الجتماعية ‪ ،‬محمد‬
‫•‬
‫سيد فهمي ‪ ، 2006،‬دار الوفاء السكندرية ‪.‬‬
‫أصول البحث الجتماعي ‪ ،‬عبد الباسط محمد‬
‫•‬
‫حسن‪.‬‬

‫‪1‬‬
‫‪2‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful