‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....

‬‬

‫الثمر المستطاب في فقه السنة والكتاب‬
‫بقلم محمد ناصر الدين اللباني‬
‫المجلد الول‬
‫كتاب الطهارة ) ا (‬
‫‪ - 1‬المياه ‪ ) :‬وأنزلنا من السماء ماء طهورا ‪ .‬لنحيي بببه‬
‫بلببدة ميتببا ونسببقيه ممببا خلقنببا أنعامببا وأناسببي كببثيرا‬
‫) ] الفرقان ‪. [ 49 - 48 :‬‬
‫طهورية ماء البحر ‪.‬‬
‫طهورية الماء المستعمل فيه عن جابر ‪ :‬جاء رسول اللببه‬
‫يعودني وأنا مريض ل أعقل فتوضببأ وصببب وضببوءه علببي‬
‫فعقلت ) دارمي ‪ ) ( 1/187 :‬متفق عليه ( ‪.‬‬
‫وفي حديث صلح الحديبية ‪ :‬مبا تنخببم رسبول اللببه صبلى‬
‫الله عليه وسلم نخامة إل وقعت في كف رجل فدلك بهببا‬
‫وجهه وجلده وإذا توضأ كادوا يقتتلون على وضوئه ‪.‬‬
‫) خ حم ( وفي معناه عن جمع ‪.‬‬
‫حديث حذيفة ‪ ) :‬إن المسلم ل ينجس ( ) خ م ( ‪.‬‬
‫وفيببه ‪ :‬أنببه كببان يغتسببل بفضببل ميمونببة ‪ ) .‬م ( ابببن‬
‫عباس ‪ :‬اغتسل بعض أزواج النبي صلى الله عليببه وسببلم‬
‫في جفنة فأراد رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم أن‬
‫يتوضأ منه فقالت ‪ :‬يا رسول الله إني كنت جنبا فقال ‪) :‬‬
‫إن الماء ل يجنب ( ‪ .‬صحيح ‪ .‬اختاره ابن تيمية ) ‪ ( 3‬في )‬
‫الختيارات ( وفي ) مجموعة الرسائل ( ) ‪ ) ( 2/217‬حببم‬
‫د ن ت ‪ :‬صح ‪ -‬مج مس قط خز ( ‪ .‬والنهي عنه للتنزيه ‪) .‬‬
‫ل يغتسببلن أحببدكم فببي المبباء الببدائم وهببو جنببب ( ) م (‬
‫وذلك للستخباث ‪ .‬ومثله وأقبح منه البول‬
‫) ا ( كتب الشيخ ‪ -‬رحمه الله ‪ -‬في أعلى هذه الصفحة ‪:‬‬
‫) رؤوس أقلم عن المسائل التي سيجري البحث حولهببا‬
‫في دروسنا التية إن شاء الله تعالى ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فيه ‪ ) :‬ل يبولن أحدكم في الماء الدائم الذي ل يجري ثببم‬
‫يغتسبببل فيبببه ( ‪ ) .‬خ ( ‪ ) :‬ثبببم يغتسبببل منبببه ( ‪ ) 1 .‬م‬
‫وغيره ( ‪ ) :‬ثم يتوضأ منه ( ) ت ( ‪.‬‬
‫وهو طهور ل ينجسه شيء ما لم يتغير بنجاسببة واختبباره‬
‫ابن تيمية ) ‪ ( 3‬وفي ) مجموعة الرسائل ( ) ‪. ( 2/217‬‬
‫‪ - 2‬أسآر البهائم ‪:‬‬
‫إذا ولغ الكلب فليرقه ‪ .‬الهرة ‪ :‬إنها ليست بنجس ‪.‬‬
‫‪ - 3‬تطهير النجاسات ‪ :‬الغائط البول من الدمي والروث‬
‫من الخيل والبغال والحمير والدم والمذي ‪.‬‬
‫يكون التطهير غالبببا بالمبباء لتطهيببر الببدماء ومببا شببابهه‬
‫قالت أسماء بنت أبي بكر ‪ :‬جاءت امرأة إلى النبببي صببلى‬
‫اللببه عليببه وسببلم فقببالت ‪ :‬إحببدانا يصببيب ثوبهببا مببن دم‬
‫الحيضة كيف تصنع ؟ فقال ‪ ) :‬تحته ثم تقرصه بالماء ثببم‬
‫تنضحه ثم تصلي فيببه ( ) متفببق عليببه ( ‪ .‬وتطهببر الرض‬
‫النجسة بالمكبباثرة كمببا فببي حببديث العرابببي وبالشببمس‬
‫والريح إذا لم يبق أثر النجاسة وهو اختيار الشيخ ) ‪. ( 11‬‬
‫ويطهر الناء الببذي ولببغ فيببه الكلببب بغسببله بالمبباء سبببع‬
‫مرات وتعفيره مرة بالتراب ويطهر ما أصابه المذي وبول‬
‫الغلم الرضببيع بالنضببح والببرش والول اختبببار الشببيخ )‬
‫‪ ( 15‬دون بببول الجاريببة ويطهببر النعببل بمسببحه بببالرض‬
‫والهبباب بالببدبغ ولببو إهبباب خنزيببر وتطهببر النجاسببة‬
‫بالستحالة واختاره شيخ السلم ) ‪ ( 14‬وابن القيببم فببي‬
‫) الغاثة ( ‪.‬‬
‫انظر بطلن الفرق بين القليل والكثير من النجاسة فببي‬
‫) تفسير القرطبي ( ) ‪ ( 8/263‬وفي ) تفسير ابن ( ‪1 ) 2‬‬
‫‪. ( /416‬‬
‫طهببارة شببعر الميتببة وصببوفها فببي ) أحكببام القببرآن (‬
‫للجصاص ) ‪ ( 141 - 1/140‬وفتاوى السبكي ) ‪. ( 1/139‬‬
‫‪ - 4‬الواني‬
‫‪ ( 1 ) 1‬قيل ‪ :‬نهيه صلى الله عليه وسلم عن البول في الماء الدائم ل يدل‬
‫على أنه ينجس بمجرد البول إذ ليس في اللفظ مببا يببدل علببى ذلببك بببل قببد‬
‫يكون نهيه لن البول ذريعة إلى تنجيسه فإنه إذا بال هذا ثم بال ذاكددد تغير‬
‫بالبول فكان نهيه سدا للذريعة شيخ السلم ) الفتاوى ( ‪.‬‬
‫‪2‬‬

‫) ‪ ( 1‬غير واضحة في الصل ) الناشر ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫يحرم استعمال أواني الذهب لقوله ‪ :‬هذان حرامببان ‪. . .‬‬
‫إلخ وأما الفضة فالعبوا بها لعبا ويحرم الكببل أو الشببرب‬
‫فيها ويجوز استعمال الناء الذي فيببه سلسببلة مببن فضببة‬
‫للحاجببة نصببا أو ذهببب قياسببا ‪ -‬مكببان الشببعب ‪ .‬وأراد‬
‫الفقهاء بالحاجة هنا أن يحتاج إلى تلك الصورة كما يحتاج‬
‫إلى التشعيب والشعيرة سواء كان من فضة أو نحبباس أو‬
‫حديد أو غير ذلك وليس مرادهم أن يحتاج إلى كونهببا مببن‬
‫فضة ‪ ) .‬فتاوى شيخ السلم ( ) ‪. ( 2/353‬‬
‫ويستحب تخمير الواني ‪ ) :‬غطوا الناء ‪ -‬وزاد في رواية‬
‫‪ :‬واذكر اسم الله عليه ولو أن تعرض عليه عودا ‪ -‬وأوكببوا‬
‫السقاء فإن في السنة ليلة ينبزل فيبه مببن ذلببك الوبباء (‬
‫) مسلم والزيادة متفق عليها و) مشكل الثار ( ) ‪- 2/20‬‬
‫‪. ( 21‬‬
‫ويجوز استعمال أواني الكفار فقببد صببح عنببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم الوضوء من مزادة مشببركة ) أخرجبباه ( وقببال‬
‫جابر ‪ :‬كنا نغزو مع رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫فنصيب من آنية المشركين وأسقيتهم فنسببتمتع بهببا فل‬
‫يعيب ذلك عليهببم ( ) د ) ‪ ( 2/148‬حببم ) ‪ ( 3/379‬بإسببناد‬
‫جيببد ‪ .‬لكببن إذا كببان يغلببب عليهببم أكببل لحببم الخنزيببر‬
‫ويتظاهرون بذلك فل يجوز استعمالها إل أن ل يجد غيرها‬
‫فحينئذ يجب غسلها قال أبببو ثعلبببة الخشببني ‪ :‬قلببت ‪ :‬يببا‬
‫نبي الله إن أرضنا أرض أهببل كتبباب وإنهببم يببأكلون لحببم‬
‫الخنزير ويشربون الخمر فكيف أصنع بآنيتهم وقدورهم ؟‬
‫قال ‪ ) :‬إن لببم تجببدوا غيرهببا فارخصببوها واطبخببوا فيهببا‬
‫واشببربوا ( ) حببم ‪ ( 4/194‬مببس ) ‪ ( 1/143‬وهببو صببحيح‬
‫على شرطهما وله طريببق آخببر عنببد ) د ‪ ( 2/148 :‬بسببند‬
‫لين ‪.‬‬
‫‪ - 5‬التخلي‬
‫القول عند الدخول والخروج ‪.‬‬
‫كان عليه الصلة والسلم إذا دخل الخلء قببال ‪ ) :‬اللهببم‬
‫إني أعوذ بك مببن الخبببث والخبببائث ( ) الجماعببة ( ‪ .‬وقببد‬
‫ثبت المر به عند ) د مج طيا حم مس ( فينبغي الهتمببام‬
‫به وكان إذا خرج قال ‪ ) :‬غفرانك ( ) الخمسة إل النسائي‬
‫( وهو أصح حديث ‪ ) .‬علل ( ) ‪. ( 1/43‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وكان ل يأتي البراز وهو في السفر حتى يغيب فل يببرى‬
‫) مج د ( وربما كان يبعد نحو الميلين ) يعلى طب ( ‪.‬‬
‫وكان يسببتر للحاجببة بالصببدف ) كببل مرتفببع مببن بنبباء أو‬
‫كثيب رمل أو جبل ( تارة وبحائش النخل تارة ) الحائش ‪:‬‬
‫النخل الملتف المجتمع كأنه للتفافه يحببوش بعضببه إلببى‬
‫بعض ‪ .‬نهاية ( ‪ .‬أخرجه مسلم وحم ومج ‪.‬‬
‫وكان يببول عليبه الصبلة والسبلم وهبو وقاعبد وأحيانبا‬
‫قائما ) الجماعة ( والقصد أمببن الرشباش فبأيهمبا حصببل‬
‫ذلك وجب ‪.‬‬
‫وكان إذا سلم عليه أحد وهو يبول ل يرد إل بعد الفببراغ ‪.‬‬
‫عن المهاجر بببن قنفببذ أنببه أتببى النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم وهو يبول فسلم عليه فلم‬
‫يرد عليه حتى توضأ ثم اعتذر إليه فقببال إنببي كرهببت أن‬
‫أذكر الله عزوجل إل علببى طهببر ) أو طهببارة ( ) د ن مببج‬
‫ح‪.‬م(‬
‫ودليل الجواز كان يذكر الله علببى كببل أحيببانه ) د ت مببج‬
‫حم ( ‪.‬‬
‫‪ - 6‬المناهي ‪:‬‬
‫نهى عن استقبال أو استدبارها حالببة التخلببي ) م حببم (‬
‫بببدون تفريببق وهببو اختيببار ابببن تيميببة ) ‪ . ( 5‬وعببن أن‬
‫يسببتطيب بيمينببه وعببن الروثببة والرمببة ) الخمسببة إل‬
‫الترمذي ( وعن التخلي في طريق النبباس أو فببي ظلهببم‬
‫) م د حم ( وفي الموارد ) د مج مس هق عن معبباذ وحببم‬
‫عن ابن عباس ( وعن البول فببي الجحببر ) د ن مببس هببق‬
‫حببم ( وفببي المبباء الراكببد كمببا سبببق وفببي الجبباري نصببا‬
‫) طس ( وفي مستحمه ) ن مج ت حم مس ( أو مغتسببله‬
‫) د ن مس ( وعن الستنجاء بأقببل مببن ثلثببة أحجببار وأن‬
‫يستنجي بعظم ) م د ت ( وقال ‪ :‬إنببه طعببام الجببن وكببذا‬
‫قال ‪ :‬البعر ) م حم خ ( وعن إصابة البببول الثببوب وغيببره‬
‫وقال ‪ ) :‬عامة عذاب القبر منببه ( وكببان يسببتنجي بالمبباء‬
‫تببارة ) متفببق عليببه ( وبالحجببار تببارة ) خ ( وفيببه سبببب‬
‫نببزول قببوله تعببالى ‪ ) :‬فيببه رجببال يحبببون أن يتطهببروا‬
‫) ] التوبببة‪ [ 108/‬انظببر رقببم ) ‪ ( 35‬مببن ) صببحيح أبببي‬
‫داود ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫‪ - 7‬الوضوء‬
‫فرضيته ‪ ) :‬يا أيها الذين آمنوا إذا قمتم ) أي ‪ :‬محدثين (‬
‫إلببى الصببلة فاغسببلوا وجببوهكم وأيببديكم إلببى المرافببق‬
‫وامسحوا برؤوسكم وأرجلكم إلى الكعبين ) ] المائدة‪[ 6/‬‬
‫) ل يقبل الله صلة بغير طهور ( ) الجماعة إل خ ( وكببان‬
‫يتوضببأ لكببل صببلة ) خ ‪ ( 4‬وقببال ‪ ) :‬لببول أن أشببق علببى‬
‫أمتي لمرتهم عند كل صلة بوضوء ومع كل وضوء سواك‬
‫( رواه أحمببد بإسببناد صببحيح كمببا فببي ) المنتقببى ( وقببد‬
‫أخرجه أحمد ) ‪ ( 259 - 2/258‬من طريق محمد بن عمرو‬
‫عن أبي سلمة عن أبي هريرة ‪ .‬وهذا سند حسن ‪ .‬انظر )‬
‫ترغيب ( ) ‪. ( 99‬‬
‫وجوب النية ‪.‬‬
‫‪1‬‬
‫صفته ‪ :‬السواك التسمية ‪ ) :‬توضؤا باسم اللببه ( غسببل‬
‫الكفين ثلثا وهما سنة المضمضة والستنشاق والستنثار‬
‫وهببي واجبببة وكببان يصببل بيببن المضمضببة والستنشبباق‬
‫فيأخذ نصف الغرفة لفمة ونصفها لنفه وكببان يستنشببق‬
‫بيببده اليمنببى ويسببتنثر باليسببرى ‪ .‬وأمببر بالمبالغببة فببي‬
‫الستنشاق ) إل أن تكون صببائما ( ‪ .‬غسببل الببوجه فببرض‬
‫ويستحب تخليل اللحيببة ‪ .‬غسببل اليببدين مببع المرفقيببن ‪.‬‬
‫وأمببر بالتخليببل ‪ .‬مسببح الببرأس كلببه فببرض وصببورته أن‬
‫يمسح يديه بمقدم رأسه ثببم يببذهب بهمببا إلببى قفبباه ثببم‬
‫يردهما إلى المكان الذي بدأ منببه ويسببتحب المسببح ثلثببا‬
‫ويكفي مسح بعضه إذا اتجه على العمامة ويكفي المسببح‬
‫عليهمببا ‪ .‬مسببح الذنيببن يسببتحب بمبباء الببرأس ‪ .‬غسببل‬
‫الرجلين فرض حتى يشرع في السبباقين وويببل للعقبباب‬
‫من النار ويخلببل بخنصببر اليميببن فببي الوضببوء وفببي كببل‬
‫شيء ‪ .‬وقال صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬إذا لبسببتم وإذا‬
‫توضأتم فابتدؤا بأيمانكم ( ) د ‪ ( 1/187‬بسند صحيح وكان‬
‫يتوضأ مببرة مببرة ومرتيببن ومرتيببن وثلثببا ثلثببا ‪ .‬وقببال ‪:‬‬
‫) فمن زاد على هذا فقد أساء وتعدى وظلم ( ‪.‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬وأما زيادة ‪ ) :‬والحمد لله ( كما جبباء فببي كتبباب ) الصببلة ( لنصببار‬
‫السنة و) الدين الخالص ( ) ‪ ( 1/228‬فل تصح وإن حسنها الهيثمي واغتر بببه‬
‫من اغتر انظر ) ‪ ( 1171‬من ) المعجم الصغير ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫يستحب أن يقول بعد الفراغ ‪ ) :‬أشهد أن ل إلببه إل اللببه‬
‫وحده ل شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسببوله اللهببم‬
‫اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين ( ) وراجببع‬
‫مجلة المنار ‪ 16/670‬فإن له ههنا وهمببا ( ‪ .‬أو ) سبببحانك‬
‫اللهم وبحمدك أشهدك أن ل إله إل أنت أستغفرك وأتوب‬
‫إليك ( ‪.‬‬
‫جواز المعاونة على الوضوء ‪.‬‬
‫الوضببوء لمببن أراد النببوم ‪ ) :‬إذا أتيببت مضببجعك فتوضببأ‬
‫وضببوءك للصببلة ثببم اضببطجع علببى شببقك اليمببن ثببم‬
‫قل ‪. ( . . .‬‬
‫الوضوء للجنب إذا أراد أن يعود ‪ ) :‬إذا أتببى أحببدكم أهلببه‬
‫ثم أراد أن يعود فليتوضأ ( ) م ‪ 4‬حم ( ‪.‬‬
‫وإذا أراد أن يأكل ) م حم ( وأحيانببا يقتصببر علببى غسببل‬
‫اليدين ) ن حم ‪ :‬صح ( ‪.‬‬
‫ويتأكد ذلك له إذا أراد أن ينام جنبا ‪.‬‬
‫والوضوء عند كل حدث لحديث بريدة بن الحصببيب قببال ‪:‬‬
‫أصبح رسول الله صلى الله عليببه وسببلم يومببا فببدعا بلل‬
‫فقال ‪ ) :‬يا بلل بم سبقتني إلى الجنة إني دخلببت الجنببة‬
‫فسمعت خشخشتك أمامي ( فقال بلل ‪ :‬يببا رسببول اللببه‬
‫ما أذنت قط إل صليت ركعتين ول أصببابني حببدث قببط إل‬
‫توضأت عنده فقال رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪:‬‬
‫) لهببذا ( ‪ .‬رواه ابببن خزيمببة فببي ) صببحيحه ( و) ت مببس‬
‫حم ‪ :‬صح على م ( انظر ) الترغيب ( ) ‪ . ( 99 - 1‬وقببال‬
‫صلى الله عليه وسببلم ‪ ) :‬ولببن يحببافظ علببى الوضببوء إل‬
‫مببؤمن ) مببس حببم طببب ‪ :‬صببح ( وانظببر ) الفتبباوى ( )‬
‫‪. ( 425 - 2/424‬‬
‫الوضوء قبل الغسل ‪.‬‬
‫الوضببوء علببى مببن حمببل الميببت لقببوله عليببه الصببلة‬
‫والسببلم ‪ ) :‬مببن غسببل ميتببا فليغتسببل ومببن حملببه‬
‫فليتوضأ ( أخرجه الطيالسببي ) ‪ ( 305‬وأحمببد ) ‪( 2/454‬‬
‫من طريق ابن أبي ذئب عن صالح مولى التوأمة عن أبببي‬
‫هريرة ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن في بعض القوال ولم يتفببرد بببه مببولى‬
‫التوأمة المتكلببم فيببه ‪ .‬فببرواه أحمببد ) ‪ ( 2/272‬عببن ابببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫جرير ‪ 1‬ثني سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريبببرة‬
‫به ‪ .‬وهذا سند صحيح على شرط مسلم ‪.‬‬
‫وخالفه سفيان فقال ‪ :‬عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه‬
‫عن إسحاق مولى زائدة عن أبي هريببرة بببه ‪ .‬أخرجببه أبببو‬
‫داود ) ‪ ( 63 - 2‬فأدخببل بيببن أبببي صببالح وأبببي هريببرة‬
‫إسحاق موسى زائدة وهو ثقة من رجال مسلم كما في )‬
‫التقريب ( فالسناد على كل حال شرطه سواء سمعه أبو‬
‫صالح من أبي هريرة مباشرة أو بواسطة إسحاق هذا ‪.‬‬
‫وله طريق ثالث ‪ :‬رواه أبن أبببي ذئب أيضببا عببن القاسببم‬
‫بن عباس عن عمرو ابن عمير عن أبي هريرة به ‪ .‬أخرجه‬
‫أبو داود ) ‪ ( 62 - 2‬وعنه ابن حزم ) ‪ ( 2/23‬ورجاله رجال‬
‫الصحيح غير عمرو بن عمير هببذا فهببو مجهببول كمببا فببي‬
‫) التقريب ( ‪.‬‬
‫وله طريق رابع أخرجه ابن حببزم ) ‪ ( 2/23 1/250‬حمبباد‬
‫بن سلمة عن محمد بببن عمببرو عببن أبببي سببلمة بببن عبببد‬
‫الرحمن بن عوف عن أبي هريرة به ‪ .‬وهذا سند حسن ‪.‬‬
‫وبالجملة فالحديث صحيح ل شك فيه وإن كببان قببد تكلببم‬
‫فيه ‪.‬‬
‫‪ - 8‬المسح على الخفين‬
‫ثبت ذلك عنه صلى الله عليه وسلم بطريق التواتر وصببح‬
‫أنه مسح بعد نزول آية المائدة ‪ ) :‬يا أيهبا البذين آمنبوا إذا‬
‫قمتببم إلببى الصببلة ) ] المببائدة‪ [ 6/‬وهببي علببى قببراءة‬
‫الخفبض مفسبرة بالسبنة فبالمراد المسبح علبى الخفيبن‬
‫وإليه مال ابن تيمية في ) الختيارات ( ) ‪. ( 8‬‬
‫ويجوز المسح عليهما ولو كانا مخروقيببن مببا دام السببم‬
‫عليهما باقيا والمشي فيهما ممكن لطلق الشببارع وقببد‬
‫فصله شيخ السلم في ) الفتاوى ( ) ‪. ( 263 - 1/257‬‬
‫وكان يمسببح فببي السببفر والحضببر ووقببت للمقيببم يومببا‬
‫وليلببة وللمسببافر ثلثببة أيببام وليبباليهن إذا تطهببر فلبببس‬
‫خفيه كما في حديث أبي بكرة عنببد الببدار قطنببي ) ‪( 71‬‬
‫بسند حسن وتبدأ مدة المسح من الوقت الذي مسببح إلببى‬
‫‪ ( 1 ) 1‬وتابعه عن سهيل عبد العزيز بن المختار ‪ .‬أخرجه‬
‫الترمذي وقال ‪ :‬حديث حسن ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫مثله من الغببد وهببو قببول أحمببد كمببا فببي ) مسببائل أبببي‬
‫داود ( ) ‪. ( 10‬‬
‫ول تتوقت مببدة المسببح فببي حببق المسببافر الببذي يشببق‬
‫اشببتغاله بببالخلع واللبببس كالبريببد المجهببز فببي مصببلحة‬
‫المسلمين وعليه يحمل قصة عقبة بببن عببامر ‪ .‬كببذا قبباله‬
‫شببيخ السببلم فببي ) اختيبباراته ( ) ‪ ( 9‬والقصببة المشببار‬
‫إليها هي ما أخرجه الببدارقطني ) ‪ ( 72‬مببن طريببق علببي‬
‫بن رباح عن عقبة قال ‪ :‬خرجت من الشببام إلببى المدينببة‬
‫يوم الجمعة فدخلت المدينة يوم الجمعة ودخلت على عمر‬
‫بببن الخطبباب ‪ -‬زاد فببي روايببة ‪ :‬وعلببي خفببان مببن تلببك‬
‫الخفاف الغلظ ‪ -‬فقال ‪ :‬متى أولجت خفيك في رجليك ؟‬
‫قلت ‪ :‬يوم الجمعة قال ‪ :‬فهل نزعتهما ؟ قلت ‪ :‬ل قببال ‪:‬‬
‫أصبت السنة ‪ .‬قببال الببدارقطني ‪ :‬وهببو صببحيح السببناد ‪.‬‬
‫وقببال شببيخ السببلم فببي ) الفتبباوى ( ) ‪ : ( 1/259‬وهببو‬
‫حببديث صببحيح ‪ .‬وهببو كمببا قببال ‪ .‬وانظببر التفصببيل فببي‬
‫) الفتاوى ( أيضا ( ) ‪. ( 189 - 2/188‬‬
‫قلت ‪ :‬والحديث أخرجه فببي ) المختببارة ( ) ‪ ( 1/93‬بهببذا‬
‫اللفظ ‪ .‬وفي روايببة ‪ ) :‬أصبببت ( بببدون ) السببنة ( قببال ‪:‬‬
‫وهو المحفوظ ‪.‬‬
‫وكان يمسح ظاهر الخفين ويكفي فيه مطلق المسح ‪.‬‬
‫والفضل في حق كل أحد بحسب قببدمه فللبببس الخببف‬
‫أن يمسح عليببه ول ينزعهمببا اقتببداء بببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسببلم وأصببحابه ولمببن قببدماه مكشببوفتان الغسببل ول‬
‫يتحرى لبسه ليمسح عليه وكببان صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫يغسل قدميه إذا كانا مكشببوفتين ويمسببح إذا كببان لبببس‬
‫الخفين ‪ .‬شيخ السلم في ) الختيارات ( ) ‪. ( 8‬‬
‫ثم قال ‪ : ( 9 ) :‬ول ينتقض وضببوء الماسببح علببى الخببف‬
‫والعمامة بنزعهما ول بانقضاء المدة وبهذا قال ابن حببزم‬
‫) ‪ 84 - 2/80‬و ‪ ( 97‬ول يجب عليه مسح رأسه ول غسل‬
‫قببدميه وهببو مببذهب الحسببن البصببري وإبراهيببم النخعببي‬
‫وابن أبي ليلى وداود كما في ) المحلى ( ) ‪ ( 2/94‬كإزالة‬
‫الشعر الممسوح على الصببحيح مببن مببذهب أحمببد وقببول‬
‫الجمهور ‪ .‬وقد روى الطحاوي ) ‪ ( 1/58‬عن شعبة بن عن‬
‫سلمة بن كهيل عن ظبيان أنه رأى عليا توضأ ومسح على‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫نعليه ثم دخل المسجد فخلع نعليه ثم صببلى ‪ .‬وهببذا سببند‬
‫صحيح جدا ‪.‬‬
‫‪ - 9‬المسح على الجوربين‬
‫وثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه مسح على الجوربين‬
‫وهو حديث صحيح ومن أعله فل حجببة لببه ‪ .‬قببال أبببو داود‬
‫بعد أن خرجه ‪ :‬وروي هذا أيضا عن أبي موسى الشببعري‬
‫عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه مسح على الجببوربين‬
‫وليببس بالمتصببل ول بببالقوي ‪ .‬وقببد أخرجببه الطحبباوي )‬
‫‪ ( 1/58‬وقال أبو داود ‪ :‬ومسح علببى الجببوربين علببي بببن‬
‫أبي طالب وأبو مسعود والبراء بن عازب وأنس بن مالببك‬
‫وأبو أمامة وسهل بن سعد وعمرو بن حريببث وروي ذلببك‬
‫عن عمر بن الخطاب وابن عباس ‪.‬‬
‫والجوربان بمنزلة الخفين في المسح كما قال سعيد بببن‬
‫المسيب وغيرهببا كمببا فببي ) المحلببى ( ) ‪ ( 2/86‬فلهمببا‬
‫حكمهما ‪ .‬ول يشترط فيهما التجليد في أسببفلهما ول أن‬
‫يثبتا بأنفسهما ولذلك نص أحمببد أنببه يجببوز المسببح علببى‬
‫الجوربين وإن لم يثبتا بأنفسهما بل إذا ثبتا بالنعلين جبباز‬
‫المسح عليهما كما نقله شيخ السلم فببي ) الفتبباوى ( )‬
‫‪ ( 1/262‬وعليه يجوز المسببح علببى الجببوارب الرقيقببة إذا‬
‫كانت مشدودة بسببوار مببن المطبباط كمببا هببو المسببتعمل‬
‫اليوم ‪ .‬وصرح ابببن حببزم ) ‪ ( 2/81‬بجبواز ذلبك حبتى ولبو‬
‫كان من الحرير للمرأة خاصة ‪.‬‬
‫وثبت أيضا أنه عليببه الصببلة والسببلم كببان يمسببح علببى‬
‫النعلين ‪ .‬رواه أبو داود من حديث المغيرة ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أحمببد ) ‪ 4/9‬و ‪ ( 10‬مببن حببديث أوس بببن أبببي‬
‫أوس وكذا الطبببراني فببي ) الكبببير ( كلهمببا مببن طريببق‬
‫حماد بن سلمة وشريك كلهما عن يعلببى بببن عطبباء عببن‬
‫أوس بن أبي أوس قال ‪:‬‬
‫رأيت أبي يوما توضأ فمسح على النعلين فقلت ‪ :‬أتمسح‬
‫عليهما ؟ فقال ‪ :‬هكذا رأيت رسول الله صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم يفعل ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح ‪.‬‬
‫وقد رواه أبو داود من طريق هشيم عن يعلى بببن عطبباء‬
‫عن أبيه ‪ :‬أخبببرني أوس بببن أبببي أوس الثقفببي أنببه رأى‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫رسول الله صلى الله عليه وسلم أتى كظامة قوم فتوضأ‬
‫ومسح على نعليه وقدميه ‪.‬‬
‫وهذا مخالف للول سندا ومتنا ‪:‬‬
‫أما الول فقد جعله من مسببند أوس وأدخببل بينببه وبيببن‬
‫يعلى بن عطاء عطاء أبا يعلى ‪.‬‬
‫وأما المتن فقد زاد فيه ‪ :‬وقدميه ‪.‬‬
‫وقببد أخرجببه أحمببد ) ‪ ( 4/8‬مببن هببذا الببوجه دون قببوله ‪:‬‬
‫ومسح على نعليه وقدميه ‪ .‬والرواية الولببى عنببدي أصببح‬
‫لتفاق ثقتين عليهببا ‪ :‬حمبباد وشببريك ومخالفهمببا ‪ -‬وهببو‬
‫هشيم ‪ -‬كثير التدليس كما في التقريب وقد عنعنه ‪.‬‬
‫ورواه أحمد ) ‪ ( 1/148‬والببدارمي ) ‪ ( 1/181‬مببن حببديث‬
‫علي رضي الله عنه قال ‪ -‬والسياق للول ‪ : -‬ثنا أبو نعيم‬
‫‪ :‬ثنا يونس عن أبي إسحاق عن عبد خير قال ‪ :‬رأيت عليا‬
‫رضي الله عنه توضأ ومسح على النعليببن ثببم قببال ‪ :‬لببول‬
‫أني رأيت رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم فعببل كمببا‬
‫رأيتمببوني فعلببت لرأيببت أن ببباطن القببدمين هببو أحببق‬
‫بالمسح من ظاهرهما ‪ .‬وهذا إسناد صحيح ‪.‬‬
‫وقد تابعه العمش عن أبببي إسببحاق بلفببظ قببال ‪ :‬كنببت‬
‫أرى أن باطن القدمين أحق بالمسح مببن ظاهرهمببا حببتى‬
‫رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يمسح ظاهرهما ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ) ‪. ( 124 1/114‬‬
‫وكأن بعض الرواة اختصر منه ذكر النعلين فهببو محمببول‬
‫على المسح من على النعلين بدليل الرواية الولى ‪.‬‬
‫وكذلك رواه السدي عن عبد خيببر بنحببوه وفيببه ‪ :‬ومسببح‬
‫على نعليه ثم قال ‪ :‬هكذا وضببوء رسببول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم للطاهر ما لم يحدث ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ) ‪ ( 1/120‬عن سفيان عنه ‪.‬‬
‫لكن أخرجه أحمد أيضا ) ‪ ( 1/116‬من طريق شببريك عببن‬
‫السدي به بلفظ ‪ :‬ومسح على ظهر قدميه ثم قببال ‪ :‬هببذا‬
‫وضوء من لم يحدث ثم قال ‪ :‬لول أني رأيت رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم مسببح علبى ظهبر قببدميه رأيبت أن‬
‫بطونهما أحق ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فيقال في هذه ما قلناه في الرواية عن أبببي إسببحاق ل‬
‫سببيما وأن شببريكا سببيء الحفببظ فروايببة سببفيان عببن‬
‫السدي أصح ‪.‬‬
‫ثم إنه قببد تببابعه أيضببا ابببن عبببد خيببر عببن أبيببه بلفببظ ‪:‬‬
‫فغسل ظهور قدميه وقال ‪ :‬لول أنببي رأيببت رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليببه وسببلم يغسببل ظهببور قببدميه لظننببت أن‬
‫بطونهما أحق بالغسل ‪ .‬أخرجه أحمد أيضا ) ‪ ( 1/124‬مببن‬
‫طريق إسحاق بن إسماعيل ‪ :‬ثنا سفيان عن أبي السوداء‬
‫عن ابن عبد خير ‪ .‬ثم قال ‪ :‬ثنا إسحاق ‪ :‬ثنا سببفيان مببرة‬
‫أخرى قال ‪ :‬رأيت عليا رضي الله عنه توضأ فسببمح علببى‬
‫ظهورهما ‪ .‬وهذا سند صحيح ‪ .‬وأبو السوداء اسمه عمببرو‬
‫بن عمران وابن عبد خيببر اسببمه المسببيب وهمببا ثقتببان ‪.‬‬
‫فهذه الروايات كلهببا تفسببرها الروايببة الولببى وإل فهببي‬
‫بظاهرها حجة للشيعة ‪.‬‬
‫وأما الروايبة الخببرى عنببد أحمببد أيضبا ) ‪ 1/139‬و ‪ 144‬و‬
‫‪ ( 159‬من طريق عبد الملك بببن ميسببرة عببن النببزال بببن‬
‫سبرة أنه شهد عليا رضي الله عنه صلى الظهر ثم جلببس‬
‫في الرحبة في حوائج الناس فلما حضر العصر أتببى بتببور‬
‫فأخببذ حفنببة مبباء فمسببح يببديه وذراعيببه ووجهببه ورأسببه‬
‫ورجليه ‪ . . .‬الحديث فهو محمول على الغسببل بببدليل أن‬
‫المسح قد استعمل في هذه الروايببة فبي جميبع العضبباء‬
‫وذا ل يجببوز باتفبباق المسببلمين قببال فببي ) النهايببة ( ‪:‬‬
‫والمسح يكون مسحا باليد وغسل ‪.‬‬
‫وإسناد هذه الرواية صحيح على شرط البخاري ‪.‬‬
‫هذا وحديث علي رضي الله عنه في المسح على النعلين‬
‫رواه ابن خزيمة أيضا وأحمبد بببن عبيبد الصبفار كمببا فبي‬
‫) نيل الوطار ( ) ‪ ( 1/158‬وفي الباب عن ابن عباس عند‬
‫ابن حبان والبيهقي كما في ) الختيارات ( لشيخ السلم‬
‫) ‪ ( 8‬وعن أنس عند البيهقي ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬ورواه الببدولبي فببي ) الكنببى ( ) ‪ ( 2/96‬عببن‬
‫هميان بن ثمامببة الزمبباني قببال ‪ :‬ثنببي راشببد أبببو محمببد‬
‫الحماني قال ‪ :‬رأيت أنببس بببن مالببك توضببأ فمسببح علببى‬
‫نعليه وصلى ‪.‬‬
‫وهميان هذا لم أجد من ذكره وبقية رواته ثقات ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وثبت المسح عليهمببا عببن ابببن مسببعود وعببن عمببرو بببن‬
‫حريث ‪ .‬أخرجهما الطبراني في ) الكبببير ( وإسببناد الول‬
‫رجاله موثقون والخر رجاله ثقات كما في ) المجمع ( ‪.‬‬
‫وذهب إلى جواز المسح عليهما الوزاعي وكذا ابن حببزم‬
‫فببي ) المحلببى ( ) ‪ ( 2/103‬فقببول شببيخ السببلم فببي‬
‫) الفتبباوى ( ) ‪ ( 1/266‬أنببه ) ل يجببوز المسببح عليهمببا‬
‫باتفاق المسلمين ( مدفوع بما ذكرنا ‪.‬‬
‫ومن الغريب أنه حمل المسح هنا على الرش فببذكر فببي‬
‫موضع آخر ‪ ) :‬إن الرجببل لهببا ثلثببة أحببوال ‪ :‬الكشببف لببه‬
‫الغسببل وهببو أعلببى المراتببب والسببتر المسببح وحالببة‬
‫متوسطة وهي في النعل فل هببي ممببا يجببوز المسببح ول‬
‫هي بارزة فيجب الغسببل فببأعطيت حالببة متوسببطة وهببو‬
‫الرش وحيث أطلق عليهببا لفببظ المسببح فببي هببذا الحببال‬
‫فالمراد به الرش وقد ورد الببرش علببى النعليببن والمسببح‬
‫عليهما في ) المسند ( مببن حببديث أوس بببن أبببي أوس ‪.‬‬
‫ورواه ابن حبان والبيهقي مببن حببديث ابببن عببباس ( كببذا‬
‫في ) الختيارات ( ) ‪. ( 8‬‬
‫وليس في شيء مببن هببذه الحبباديث ذكببر الببرش ل فببي‬
‫المسند ول في غيره مببن حببديث أوس بببن أبببي أوس ول‬
‫من حديث غيره اللهم إل في حديث آخر عن علببي رضببي‬
‫الله عنبه أنبه قبال ‪ :‬يبا اببن عبباس أل أتوضبأ لبك وضبوء‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسببلم ؟ قلببت ‪ :‬بلببى ‪ -‬فببداك‬
‫أبي وأمي ‪ . -‬قال ‪ :‬فوضع له إناء فغسل يديه ثم مضمض‬
‫واستنشق واستنثر ثم أخذ بيديه فصك بهما وجهه وألقببم‬
‫إبهامه ما أقبل من أذنيه قال ‪ :‬ثم عاد في مثل ذلك ثلثببا‬
‫ثم أخذ كفا من ماء بيده اليمنى فأفرغها على ناصيته ثببم‬
‫أرسببلها تسببيل علببى وجهببه ثببم غسببل يببده اليمنببى إلببى‬
‫المرفق ثلثا ثم يده الخببرى مثببل ذلببك ثببم مسببح برأسببه‬
‫وأذنيه من ظهورهما ثم أخذ بكفيه من الماء فصببك بهمببا‬
‫على قدميه وفيهما النعل ثم قلبها بهببا ثببم علببى الرجببل‬
‫الخرى مثل ذلك ‪ .‬قال ‪ :‬فقلت ‪ :‬وفببي النعليببن ؟ قببال ‪:‬‬
‫وفي النعلين قلت ‪ :‬وفي النعلين ؟ قال ‪ :‬وفي النعلين ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وفي النعلين ؟ قال ‪ :‬وفي النعلين ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجببه المببام أحمببد ) ‪ ( 83 - 1/82‬عببن محمببد بببن‬
‫إسحاق ‪ :‬ثني محمد ابن طلحة بن يزيد بن ركانة عن عبيد‬
‫الله الخولني عن ابن عباس قال ‪ :‬دخل علي علببي بيببتي‬
‫فدعا بوضوء فجئنا بقعب يأخذ المد أو قريبببه حببتى وضببع‬
‫بين يديه وقد بال فقال ‪ :‬يا ابن عباس ‪ . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫وهذا سند جيد ‪.‬‬
‫فهذا الحديث يكاد يكببون نصببا علببى مببا ذهببب إليببه شببيخ‬
‫السلم رحمه الله من الرش على القدم وهي في النعل‬
‫ولكنه ل يلزم منه إبطال السنة الخرى وهي المسح على‬
‫النعلين كالخفين والجوربين بحمبل المسبح عليهمبا علبى‬
‫الببرش كمببا قببال الشببيخ رحمببه اللببه لعببدم وجببود قرينببة‬
‫قاطعة صارفة من الحقيقة إلى المجاز والله أعلم ‪.‬‬
‫ثم وجدت نصا لشيخ السلم ذهب فيه إلى المسببح علببى‬
‫النعلين بشرط مشقة نزعهمببا فقببال فببي ) الفتبباوى ( )‬
‫‪ : ( 2/85‬ونقل عنه صلى الله عليببه وسببلم المسببح علببى‬
‫القدمين فببي موضببع الحاجببة مثببل أن يكببون فببي قببدميه‬
‫نعلن يشق نزعهما ‪ .‬وقيده في ) الختيارات ( ‪ :‬إل بيد أو‬
‫رجل ‪.‬‬
‫‪ - 10‬نواقض الوضوء‬
‫‪ - 1 . 2‬البول الغائط ‪ ) :‬ل يقبل الله صببلة أحببدكم إذا‬
‫أحببدث حببتى يتوضببأ ( ) متفببق عليببه ( ) ل وضببوء إل مببن‬
‫صوت أو ريح ( ) ت ‪ :‬صح مج هق حم ) ‪. ( 2/410‬‬
‫‪ - 3‬المذي ‪ :‬فيه الوضوء ) متفق عليه ( ‪.‬‬
‫‪ - 4‬النوم ‪ :‬كان يأمرنببا إذا كنببا سببفرا أن ل ننببزع خفافنببا‬
‫ثلثة أيام ولياليهن إل مببن جنابببة لكببن مببن غببائط وبببول‬
‫ونوم ‪ ) .‬ت ‪ :‬صح ن حببم ( وهببو مببذهب الحسببن البصببري‬
‫والمزني وأبي عبيد القاسم بن سلم وابن راهببويه وابببن‬
‫المنذر وإليه ذهب ابن حزم ) ‪. ( 231 - 1/222‬‬
‫‪ - 5‬أكل لحم البل وبه قال أحمد وإسحاق وابببن المنببذر‬
‫وابن خزيمة واختاره البيهقي وابن حزم ) ‪ ( 1/241‬وقال‬
‫الشافعي ‪ :‬إن صح الحديث قلت بببه ‪ .‬وقببال النببووي فببي‬
‫مسلم ‪ :‬وهذا المذهب أقوى دليل وإن كان الجمهور علببى‬
‫خلفه ‪ .‬وانتصر له شيخ السلم في ) الفتاوى ( ) ‪- 1/57‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫‪ ( 59‬ومال إليه في ) مجموعة الرسائل ( ) ‪ ( 2/432‬وبببه‬
‫قال الشوكاني ) ‪. ( 177 - 1/175‬‬
‫‪ - 6‬لمس العضو بشهوة ‪.‬‬
‫‪ - 11‬المتطهر يشك في الحدث ‪.‬‬
‫) إذا وجد أحدكم في بطنه شيئا فأشكل عليه أخببرج منببه‬
‫شيء أم ل فل يخرج مببن المسببجد حببتى يسببمع صببوتا أو‬
‫يجد ريحا ( ) م ت ( ‪.‬‬
‫‪ - 12‬ما يستحب الوضوء لجله‬
‫الوضوء لكل صلة ‪.‬‬
‫الوضوء مما مسته النار ‪ .‬شببيخ السببلم فببي ) مجموعببة‬
‫الرسائل ( ) ‪. ( 232 - 2/231‬‬
‫الوضوء لذكر اللببه تعببالى وللقببرآن مببن ببباب أولببى عببن‬
‫المهلب ‪.‬‬
‫الوضوء من القيء ‪ ) :‬مجموعة الرسائل ( ) ‪. ( 234 - 2‬‬
‫الوضوء عقب كل حدث ‪ .‬انظر ) الببترغيب ( ) ‪ 1/99‬رقببم‬
‫‪.(4‬‬
‫‪ - 13‬موجبات الغسل‬
‫‪ - 1‬خروج المني بشهوة ‪ ) :‬إذا حذفت الماء فاغتسل من‬
‫الجنابة فإذا لم تكن حاذفا فل تغتسل ( ) حببم ‪( 1/107 :‬‬
‫عن جواب التيمي عن يزيببد بببن شببريك ‪ -‬يعنببي الببتيمي ‪-‬‬
‫عن علي به مرفوعا ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن رجاله ثقات غير جواب هذا وهو صببدوق‬
‫رمي بالرجاء كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫وفي لفظ له من طريق آخر ) ‪ ( 1/109‬ود ) ‪: ( 1/32‬‬
‫) فإذا فضخت الماء فاغتسل ( وسنده جيد ‪.‬‬
‫‪1‬‬
‫‪ - 2‬خروجه في الحتلم والنساء فيه كالرجال ‪ :‬عن أم‬
‫سببلمة أن أم سببليم قببالت ‪ :‬يببا رسببول اللببه إن اللببه ل‬
‫‪ ( 1 ) 1‬فيه حديثان ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن خولة بنت حكيم أنها سألت النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم عببن‬
‫المرأة ترى في منامها ما يرى الرجببل ‪ .‬فقببال ‪ ) :‬ليببس عليهببا غسببل حببتى‬
‫تنزل كما أن الرجل ليس عليه غسل حتى ينزل ( ‪ .‬أخرجببه أحمببد ) ‪( 6/409‬‬
‫وابن ماجه ) ‪. ( 1/209‬‬
‫وفيه عن علي بن زيد بن جدعان وفيه ضعف لكن يقويه الحديث التالي وهو‬
‫‪:‬‬
‫عن عائشة ‪ -‬رضي الله عنها ‪ -‬بنحوه ‪.‬‬
‫رواه الخمسة إل النسائي وفيه ضعف أيضا ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫يستحي من الحق فهل على المرأة الغسل إذا احتلمببت ؟‬
‫قال ‪ ) :‬نعببم إذا رأت المبباء ( فقببالت أم سببلمة ‪ :‬وتحتلببم‬
‫المرأة ؟ فقببال ‪ :‬تربببت يببداك فيمببا يشبببهها ولببدها ؟ ( ‪.‬‬
‫متفق عليه ( ‪.‬‬
‫وفيه رد على من قال أن ماء المرأة ل يبرز ‪.‬‬
‫‪ - 3‬مس الختان الختان ‪ :‬إذا قعد بين شعبها الربع ومس‬
‫الختان الختان فقد وجب الغسل ‪ ) .‬حم م ت ‪ :‬صح ( وإن‬
‫لم ينزل ) م حم ( ‪.‬‬
‫وكان الحكم في ابتداء السلم ‪ ) :‬الماء من الماء ( ) م (‬
‫ثم نسخ ‪ .‬ويؤيده قوله تعالى ‪ ) :‬وإن كنتم جنبا فبباطهروا‬
‫) ] المائدة ‪ [ 6‬فإن كلم العرب يقتضي أن الجنابة تطلببق‬
‫بالحقيقة على الجماع وإن لم يكن معببه إنببزال كمببا قببال‬
‫الشافعي ‪.‬‬
‫‪ - 4‬الحيببض ) فببإذا أقبلببت الحيضببة فببدعي الصببلة وإذا‬
‫أدبرت فاغتسلي وصلي ( ) خ م ( ‪.‬‬
‫‪ - 5‬النفبباس وقببد وقببع الجمبباع مببن العلمبباء علببى أن‬
‫النفاس كالحيض في جميع ما يحل ويحرم ويكره ويندب ‪.‬‬
‫‪ - 14‬الغسال الواجبة‬
‫‪ - 1‬الغسل على الكافر الذي أسلم عن قيس بن عاصببم‬
‫قال ‪ :‬أتيت النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم أريببد السببلم‬
‫فأمرني أن أغتسل بماء وسدر ) د ن ت حم ‪. ( 5/61 :‬‬
‫‪ - 2‬غسل الجمعة على كل محتلم ‪.‬‬
‫‪ - 3‬غسل ميت المسلمين ‪.‬‬
‫‪ - 15‬الغسال المستحبة‬
‫‪ - 1‬الغسل من غسل الميت ‪ .‬فيه ما سبق ) مببن غسببل‬
‫ميتا فليغتسل ومن حمله فليتوضأ ( ‪.‬‬
‫‪ - 2‬الغسل من مواراة المشرك عن علي بن أبي طببالب‬
‫رضي الله عنه ‪ :‬لما توفي أبببي أتيببت رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم فقلت ‪ :‬إن عمك قد توفي قال ‪ ) :‬اذهب‬
‫فواره ( قلت ‪ :‬إنه مات مشركا قال ‪ ) :‬اذهببب فببواره ول‬
‫تحدثن شيئا حتى تأتيني ( ففعلببت ثببم أتيتببه فببأمرني أن‬
‫أغتسل ‪ .‬أخرجه الطيالسببي ) ‪ : ( 19‬ثنببا شببعبة عببن أبببي‬
‫إسحاق قال ‪ :‬سمعت ناجية بن كعب يقول ‪ :‬شهدت عليببا‬
‫يقول ‪ . . . .‬فذكره ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وكببذلك أخرجببه أحمببد ) ‪ ( 1/97‬والنسببائي ) ‪ ( 1/41‬عببن‬
‫شعبة به ببعض اختصار ‪.‬‬
‫وقد تابعه سفيان الثوري عن أبببي إسببحاق ‪ .‬أخرجببه أبببو‬
‫داود ) ‪ ( 2/70‬والنسائي أيضببا ) ‪ . ( 283 - 1/282‬وهببذا‬
‫إسناد صحيح ‪ . 1‬وزاد سفيان ‪ :‬فاغتسلت ودعا لي ‪.‬‬
‫وله طريق أخرى أخرجه عبد اللببه بببن أحمببد فببي ) زوائد‬
‫المسند ( ) ‪ ( 129 - 1/103‬عن الحسن بببن يزيببد الصببم‬
‫قببال ‪ :‬سببمعت السببدي إسببماعيل يببذكره عببن أبببي عبببد‬
‫الرحمن السلمي عن علي به وفيه ‪ :‬فاغتسببلت ثببم أتيتببه‬
‫قال ‪ :‬فدعا لي بدعوات ما يسرني أن لي بها حمببر النعببم‬
‫وسودها قال ‪ :‬وكان علي رضي الله عنه إذا غسل الميت‬
‫اغتسل ‪ .‬وهذا إسناد حسن ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬الغسل للحرام حتى للنفساء وقد قيل ‪ :‬إنه واجب‬
‫بحقها ‪ .‬قاله الحسبن وأهببل الظباهر ومنهبم اببن حبزم )‬
‫‪ 7/82‬و ‪. ( 2/26‬‬
‫) ‪ ( 4‬لببدخول مكببة قببال ابببن عمببر ‪ :‬إن مببن السببنة أن‬
‫يغتسل إذا أراد أن يحرم وإذا أراد أن يببدخل مكببة ‪ ) .‬قببط‬
‫مس ‪ :‬صحيح ( وانظر ) التلعيقات الجياد ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 5‬عقب الجماع ‪ :‬عن أبي رافع أن النبي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم طاف ذات يوم على نسائه يغتسببل عنببد هببذه‬
‫وعند هذه قال ‪ :‬فقلت ‪ :‬يبا رسبول اللبه أل تجعلبه غسبل‬
‫واحببدا ؟ قببال ‪ :‬هببذا أزكببى وأطيببب وأطهببر ( أخرجببه د )‬
‫‪ ( 1/34‬ومج ) ‪ ( 1/206‬وحببم ) ‪ ( 9 - 6/8‬عببن حمبباد بببن‬
‫سلمة عن عبد الرحمن بن أبببي رافببع عببن عمتببه سببلمى‬
‫عنه ‪ .‬وهذا سند حسن ‪.‬‬
‫) ‪ ( 6‬عقب الغماء كما فبي حبديث عائشببة فبي مبرض‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫) ‪ ( 7‬غسل المستحاضة لكببل صببلة ‪ .‬أو لصببلة الظهببر‬
‫والعصر معا غسل واحدا وكذا لصلة المغببرب والعشبباء إذ‬
‫تؤخر الولببى إلببى وقببت الخببرى ‪ .‬وغسببل واحببدا لصببلة‬
‫‪ ( 1 ) 1‬رجال الشيخين غير ناجية بن كعب وهو ثقة كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫وقول ابن حزم ) ‪: ( 2/27‬‬
‫) وهو مجهول جدا (‬
‫مما لم أجد له سلفا ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الصبح ‪ .‬راجع تعليقنا على ) المعجم ( ) ‪( 179 - 2/178‬‬
‫و) المجمع ( أيضا ) ‪ ( 281 - 1/280‬و) المسند ( ) ‪6/128‬‬
‫ ‪. ( 129‬‬‫‪ - 16‬صفة الغسل‬
‫كان إذا اغتسل من الجنابة يببدأ فيغسبل يبديه مرتيبن أو‬
‫ثلثا ثم يفرغ يمينه على شماله فيغسل فرجه ثببم يتوضببأ‬
‫وضوءه للصلة ثم يأخذ الماء ويببدخل أصببابعه فبي أصببول‬
‫الشعر حتى إذا رأى أن قد استبرأ حفن علببى رأسببه ثلث‬
‫حثيات ثببم أفبباض علببى سببائر جسببده ثببم غسببل رجليببه ‪.‬‬
‫أخرجاه ‪.‬‬
‫وكان يبدأ بشق رأسه اليمن ثم اليسر ‪ .‬أخرجاه ‪.‬‬
‫وكان ل يتوضأ بعد الغسل ‪.‬‬
‫ويكفببي المببرأة أن تحببثي علببى رأسببها ثلث حثيببات ثببم‬
‫تفيض عليها الماء فتطهر ) م ه ( ‪.‬‬
‫‪ - 17‬قدر الماء في الغسل والوضوء‬
‫كان عليه الصلة والسلم يغتسل بالصاع ويتطهر بالمد )‬
‫حم مج م ت ‪ :‬صحيح ( والطحاوي ) ‪ ( 324 - 1/322‬وقط‬
‫) ‪. ( 35‬‬
‫وقال عليه الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) يجزئ من الوضوء المببد ومببن الجنابببة الصبباع ( حببم ‪) :‬‬
‫‪ ( 3/370‬ومس ‪ ( 1/161 ) :‬وقال ‪:‬‬
‫) صحيح على شرطهما ( ووافقه الذهبي وهو كما قال ‪.‬‬
‫والظهر أن الصاع خمسببة أرطببال وثلببث عراقببي سببواء‬
‫صاع الطعببام والمبباء وهببو قببول الجمهببور العلمبباء خلفببا‬
‫لبي حنيفة ‪ .‬كذا في ) اختيارات شيخ السلم ( ‪.‬‬
‫وقد روى الطحاوي ) ‪ ( 1/324‬عن علي بن صببالح وبشببر‬
‫بن الوليد جميعا عببن أببي يوسبف قببال ‪ :‬قبدمت المدينبة‬
‫فأخرج إلي من أثق به صاعا فقال ‪ :‬هذا صاع النبي صلى‬
‫الله عليه وسلم فقدرته فوجببدته خمسببة أرطببال وثلببث ‪.‬‬
‫قال الطحاوي ‪ :‬وسمعت ابن أبي عمران يقببول ‪ :‬يقببال ‪:‬‬
‫إن الذي أخرج هذا لبي يوسف هو مالك بن أنس ‪.‬‬
‫والصاع أربعة أمداد والمد ملئ كفي النسان المعتدل إذا‬
‫ملهما ومد يببده بهمببا وبببه سببمي مببدا وقببد جربببت ذلببك‬
‫فوجدته صحيحا ‪ .‬قاله في ) القاموس ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهو يعادل ) ‪ ( 700‬غرام في تقدير الشيخ بهجة البيطار‬
‫حفظه الله تعالى ‪.‬‬
‫وكان أحيانا يتوضأ بما هو أقل من ذلك فتوضأ مببرة فببي‬
‫إناء فيه ماء قدر ثلثي المد ) د ‪ ( 15 :‬صحيح ‪.‬‬
‫والببذي يتحصببل مببن مجمببوع الحبباديث والنصببوص أن‬
‫) القدر المجزئ من الغسببل مببا يحصببل بببه تعميببم البببدن‬
‫على الوجه المعتبر وسواء كان صاعا أو أقببل أو أكببثر مببا‬
‫لبم يبلبغ فبي النقصبان إلببى مقبدار ل يسببمى مسببتعمله‬
‫مغتسل أو إلى مقدار في الزيببادة يببدخل فبباعله فببي حببد‬
‫السراف ‪ .‬وهكذا الوضوء القدر المجزئ منه ما يحصل به‬
‫غسل أعضاء الوضوء سواء كان مدا أو أقل أو أكثر ما لببم‬
‫يبلغ في الزيادة إلى حد السببرف أو النقصببان إلببى حببد ل‬
‫يحصل به الواجب ( كذا في ) النيل ( ) ‪. ( 220 - 1/219‬‬
‫وقد قال عليه الصلة والسلم ‪ ) :‬إنه سببيكون فببي هببذه‬
‫المببة قببوم يعتببدون فببي الطهببور والببدعاء ( ) د ‪( 15 :‬‬
‫وانظر ) نقد التاج ( ‪.‬‬
‫‪ - 18‬آداب الغتسال ودخول الحمام‬
‫وكان صببلى اللببه عليببه وسببلم إذا اغتسببل اسببتتر بثببوب‬
‫ففي ) الصببحيح ( أن فاطمببة ابنتببه ‪ 1‬كببانت تسببتر النبببي‬
‫صلى الله عليه وسلم عام الفتح بثببوب وهببو يغتسببل ثببم‬
‫صببلى ثمبباني ركعببات ‪ .‬وفيببه أيضببا أن ميمونببة سببترته‬
‫فاغتسل ‪.‬‬
‫ورأى رجل يغتسل بالبراز ) اسم للفضاء الواسع ( فصعد‬
‫المنبر فحمد الله وأثنى عليه وقال ‪ ) :‬إن اللببه عببز وجببل‬
‫حليم حيي ستير يحب الحياء والستر فإذا اغتسببل أحببدكم‬
‫فليستتر ( ) ن ‪ ( 70 :‬من طريببق زهيببر ‪ :‬ثنببا عبببد الملببك‬
‫عن عطاء عن يعلى ‪ .‬وهذا سند جيد ‪.‬‬
‫ورواه ) حم ‪ ( 4/224 :‬و) ن ( في رواية مختصرا بلفظ ‪:‬‬
‫) إن الله عز وجل حيي ستير فإذا أراد أحدكم أن يغتسل‬
‫فليتوار بشيء ( ‪.‬‬
‫ورواه أبو داود ) ‪ ( 2/170‬باللفظين وقال ‪ :‬الول أتم ‪.‬‬
‫وقببال صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬كببانت بنببو إسببرائيل‬
‫يغتسلون عراة ينظر بعضهم إلى بعض وكان موسى عليه‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 1‬في الصل ‪ ) :‬أم هانئ ( والصواب ما أثبتنا ‪ ) .‬الناشر ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫والسلم يغتسل وحده فقالوا ‪ :‬والله ما يمنببع موسببى أن‬
‫يغتسل معنا إل أنه أدر ) الدرة ‪ :‬نفخة في الخصية ( قال‬
‫‪ :‬فذهب مرة يغتسل فوضع ثوبه علببى حجببر ففببر الحجببر‬
‫بثوبه قال ‪ :‬فجمع موسى عليه السلم يقول ‪ :‬ثوبي حجر‬
‫ثوبي حجر حتى نظر بنو إسرائيل إلى سوأة موسى عليه‬
‫السلم فقالوا ‪ :‬والله ما بموسى بأس ‪ .‬قال ‪ :‬فأخذ ثوبه‬
‫فطفق بالحجر ضربا ( ) متفق عليه ( ‪.‬‬
‫وقال عليه السلم ‪ ) :‬بينما أيببوب عليببه السببلم يغتسببل‬
‫عريانا فخر عليه جراد من ذهب فجعل أيببوب يحتببثي فببي‬
‫ثوبه فناداه ربه تبارك وتعالى ‪ :‬يا أيوب ألببم أكببن أغنيتببك‬
‫عما ترى ؟ قال ‪ :‬بلى وعزتك ولكن ل غنى بي عن بركتك‬
‫( ‪ ) .‬حم خ ن ( ‪.‬‬
‫انظر ) نقد التاج ( رقم ) ‪. ( 60‬‬
‫ورغببب صببلى اللببه عليببه وسببلم فببي التسببتر حببتى فببي‬
‫الخلوة فقال ‪ ) :‬احفظ عورتك إل من زوجتك أو ما ملكت‬
‫يمينك ( قال ‪ :‬قلت ‪ :‬يا رسول الله إذا كان القوم بعضهم‬
‫فببي بعببض ؟ قببال ‪ ) :‬إذا اسببتطعت أن ل يرينهببا أحببد فل‬
‫يرينها ( ‪ .‬قال ‪ :‬قلت ‪ :‬يا رسول الله إذا كان أحد خاليببا ؟‬
‫قال ‪ ) :‬الله أحق أن يستحيا منه من الناس ( ) د ‪2/171 :‬‬
‫ت ‪ 2/130 :‬ومببج ‪ 1/553 :‬والببيهقي ‪ ( 2/225‬والحبباكم )‬
‫‪ ( 180 - 4/179‬وقال ت ‪ :‬حديث حسن وهو كمببا قببال ‪.‬‬
‫وصححه الحاكم ) ‪ ( 4/180‬كما فببي ) الفتببح ( ) ‪( 1/306‬‬
‫وعلقه خ ‪.‬‬
‫ورخص صلى اللببه عليببه وسببلم للرجببال بببدخول الحمببام‬
‫بشببرط السببتتار ومنببع النسبباء منببه مطلقببا فقببال عليببه‬
‫السلم ‪ ) :‬من كان يببؤمن بببالله واليببوم الخببر فل يببدخل‬
‫الحمام إل بمئزر ومن كان يؤمن بببالله واليببوم الخببر فل‬
‫يدخل حليلته الحمام ( ) ن ت وحسنه ومس ‪ :‬صح ( وفببي‬
‫لفظ ‪ ) :‬ومن كان يؤمن بالله واليوم الخببر مببن نسببائكم‬
‫فل يبببدخلن الحمبببام ( ) مبببس حبببب ‪ :‬صبببح ( وانظبببر‬
‫) الترغيب ( ) ‪. ( 90 - 1/88‬‬
‫ولببم يصببح اسببتثناء المريضببة والنفسبباء فل بببأس مببن‬
‫دخولهما للضرورة مستورة العورة كما في ) الختيارات (‬
‫) ‪. ( 3/61‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وقال عليه الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) ما من امرأة تنزع ثيابها في غير بيت أحد مببن أمهاتهببا‬
‫إل وهي هاتكة كل ستر بينهببا وبيببن الرحمببن عببز وجببل (‬
‫) حم حب ( وفي رواية أخرى ‪ ) :‬فبي غيبر بيبت زوجهبا (‬
‫) د ت مج مي مس طيا حم ( ‪.‬‬
‫‪ - 19‬التيمم‬
‫ومن لم يجد الماء تيمم مسافرا كان أم غير مسافر قال‬
‫تعببالى ‪ ) :‬يببا أيهببا الببذين آمنببوا ل تقربببوا الصببلة وأنتببم‬
‫سكارى حتى تعلموا ما تقولون ول جنبا إل عببابري سبببيل‬
‫حتى تغتسلوا وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جبباء أحببد‬
‫منكببم مببن الغببآئط أو لمسببتم النسبباء فلببم تجببدوا مبباء‬
‫فببتيمموا صببعيدا طيبببا فامسببحوا بوجببوهكم وأيببديكم‬
‫) ] النساء‪. [ 43/‬‬
‫وكانوا مع رسول الله صلى الله عليببه وسببلم فببي سببفر‬
‫فصلى بالناس فإذا هو برجل معتزل فقببال ‪ ) :‬مببا منعببك‬
‫أن تصلي ؟ ( قال ‪ :‬أصابتني جنابة ول ماء قببال ‪ ) :‬عليببك‬
‫بالصعيد فإنه يكفيك ( ) متفق عليه ( ‪.‬‬
‫وتيمم عليه الصلة والسلم في المدينة لرد السلم ‪.‬‬
‫ويتيمم بما على وجه الرض ترابا كان أو غيره كما تيمببم‬
‫عليببه السببلم بالحببائط ‪ .‬ولعمببوم قببوله ‪ ) :‬وجعلببت لببي‬
‫الرض كلها لي ولمتي مسجدا وطهببورا ( ‪ .‬وهببو مببذهب‬
‫أبي حنيفة ومالك وغيرهما واختاره ابن حببزم ) ‪- 2/158‬‬
‫‪. ( 161‬‬
‫ويصلي به ما شاء من الصلوات الفرائض والنوافل ما لم‬
‫يجد الماء ‪:‬‬
‫) إن الصببعيد الطيببب طهببور المسببلم وإن لببم يجببد المبباء‬
‫عشر سنين فببإذا وجببد المبباء فليمسببه بشببرته فببإن ذلببك‬
‫خير ( ) د ت ‪ :‬صح حم عن أبي ذر ( وله شاهد من حببديث‬
‫أبي هريرة بإسناد صحيح كما قال ابببن القطببان ‪ .‬قلببت ‪:‬‬
‫ورجاله رجال البخاري بلفظ ‪ ) :‬فليتق الله ويمسه بشرته‬
‫( انظببر الزيلعببي ) ‪ . ( 150 - 1/148‬وهببو قببول ابببن‬
‫المسيب والحسن البصببري والزهببري وأبببو جعفببر الببباقر‬
‫ويزيد بن هارون ‪ ) .‬المحلى ( ) ‪. ( 2/128‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فإذا وجد الماء فإنه ل يعيد ما صلى وهو مببذهب الربعببة‬
‫قال أبو سعيد ‪ :‬خرج رجلن فببي سببفر فحضببرت الصببلة‬
‫وليس معهما مبباء فتيممببا صببعيدا طيبببا فصببليا ثببم وجببدا‬
‫الماء في الوقت فأعاد أحدهما الوضوء والصلة ولببم يعببد‬
‫الخر ثم أتيا رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكرا ذلك‬
‫له فقال للذي لم يعد ‪ ) :‬أصبت السنة وأجزأتببك صببلتك (‬
‫وقببال للببذي توضببأ وأعبباد ‪ ) :‬لببك الجببر مرتيببن ( ) د ن (‬
‫وغيرهما انظر ) نقد التاج ( ‪.‬‬
‫ول يبطله إل ما يبطل الوضوء من النببواقض وإل وجببدان‬
‫الماء لحديث أبي ذر وأبي هببر المتقببدمين ولقببوله ‪ -‬فببي‬
‫حديث الذي اعتزل الصلة وراءه وهو جنب وقد مر قريبببا‬
‫ ‪ :‬وكان آخر ذلك أن أعطى صلى الله عليه وسببلم الببذي‬‫أصببابته الجنابببة إنبباء مببن مبباء وقببال ‪ ) :‬أذهببب فببأفرغه‬
‫عليك ( ‪.‬‬
‫ويتيمم الجنب للجرح مع وجببود المبباء ‪ :‬الوليببد بببن عبيببد‬
‫الله بن أبي رياح أن عطاء حدثه عببن ابببن عببباس أن رجل‬
‫أجنب فببي شببتاء فسببأل فببأمر بالغسببل فاغتسببل فمببات‬
‫فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم فقال ‪ ) :‬مببا لهببم‬
‫قتلوه قتلهم الله ‪ -‬ثلثا ‪ -‬قد جعل الله الصببعيد أو الببتيمم‬
‫طهورا ( ‪ .‬أخرجببه الحبباكم ) ‪ ( 1/165‬وابببن خزيمببة وابببن‬
‫حبان وقال الول صببحيح ‪ .‬ووافقببه الببذهبي وهببو عجيببب‬
‫منه فإنه قببد ذكببر فببي ) ميزانببه ( أن الوليببد هببذا ضببعفه‬
‫الدارقطني‬
‫ولكنه قد توبع عليه فقد أخرجه أبببو داود ) ‪ ( 1/56‬وابببن‬
‫ماجه ) ‪ ( 202‬والدارمي ) ‪ ( 192‬والحاكم أيضا ) ‪( 1/178‬‬
‫من طريق الوزاعي أنه بلغه عن عطاء بببن أبببي رببباح بببه‬
‫نحوه وفيه أن الرجل أصابته جراحه وفيه آخره ‪ :‬آلم يكببن‬
‫شفاء العي السؤال ؟‬
‫وفي رواية للحاكم عن بشر بن بكر ‪ :‬ثني الوزاعي ‪ :‬ثنا‬
‫عطبباء بببه ‪ .‬وهببذا لببو ثبببت لكببان صببحيحا ولكببن علتببه أن‬
‫الوزاعي لم يسمعه من عطاء إنما سمعه مببن إسببماعيل‬
‫بن مسلم عن عطاء ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وإسماعيل هذا ضعيف ولكن يقويه متابعببة الوليببد‬
‫له كما سبق وكذا تابعه الزبير بن خريق ولكن خالفه فببي‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫السناد فقال ‪ :‬عن عطاء عن جابر به أتم منببه ‪ .‬أبببو داود‬
‫) ‪ ( 56‬والدارقطني ) ‪ ( 69‬وقببال ‪ :‬لببم يببروه عببن عطبباء‬
‫عن جابر غير الزبير بن خريق وليس بالقوي وصححه ابببن‬
‫السكن كما في ) النيل ( ) ‪. ( 224‬‬
‫وبالجملة فالحديث قوي ثابت بهذه المتابعات ‪.‬‬
‫ويتيمم لخوف البرد ‪ :‬عن عمرو بن العبباص قببال احتلمببت‬
‫في ليلببة ببباردة فببي غببزوة ذات السلسببل فأشببفقت إن‬
‫اغتسلت أن أهلببك فببتيممت ثببم صببليت بأصببحابي الصبببح‬
‫فذكروا ذلك للنبببي صببلى اللببه عليبه وسببلم فقبال ‪ ) :‬يببا‬
‫عمببرو صببليت بأصببحابك وأنببت جنببب ؟ ( فببأخبرته بالببذي‬
‫منعني من الغتسال وقلببت ‪ :‬إنببي سببمعت اللببه يقببول ‪:‬‬
‫) ول تقتلوا أنفسكم إن اله كان بكم رحيما ) ] النساء‪29/‬‬
‫[ فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يقل شيئا‬
‫‪ .‬أخرجببه أبببو داود وغيببره مقطوعببا وموصببول وكلهمببا‬
‫صحيح وقواه الحافظ في ) الفتح ( وتكلمنا عليببه مفصببل‬
‫في ) نقد التاج ( رقم ) ‪. ( 45‬‬
‫وإذا لم يكف الماء للوضوء وللغسل يستعمله فببي غسببل‬
‫أعضبباءه الول فببالول ثببم يببتيمم للببباقي لقببوله ‪ ) :‬إذا‬
‫أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم ( ) متفق عليه ( وهو‬
‫مذهب ابن حزم ) ‪. ( 2/137‬‬
‫‪ - 20‬صفة التيمم‬
‫عن عمار قال ‪ :‬أجنبببت فلببم أصببب المبباء فتمعكببت فببي‬
‫الصعيد وصليت فذكرت ذلك للنبي صلى الله عليه وسببلم‬
‫فقال ‪ ) :‬إنما كان يكفيك هكذا ( وضرب النبي صلى اللببه‬
‫عليببه وسببلم بكفيببه الرض ونفببخ فيهمببا ثببم مسببح بهمببا‬
‫وجهه وكفيه ‪ ) .‬متفق عليه ( ‪.‬‬
‫وهو ضببربة للببوجه والكفيببن ‪ .‬وبببه قببال أحمببد وإسببحاق‬
‫وغيرهما ‪.‬‬
‫وهو ضببربة للببوجه والكفيببن ‪ .‬وبببه قببال أحمببد وإسببحاق‬
‫وغيرهما ‪.‬‬
‫وأما استيعابهما بالمسببح فل دليببل عليببه ‪ ) .‬المحلببى ( )‬
‫‪. ( 158 - 2/156‬‬
‫‪ - 21‬الحيض‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫هو الدم السود الخاثر الكريه الرائحة خاصة فمتى ظهببر‬
‫من المرأة صارت حائضا ‪.‬‬
‫عن فاطمة بنت أبي حبيش أنهببا كببانت تسببتحاض فقببال‬
‫لها النبي صلى الله عليببه وسببلم ‪ ) :‬إذا كببان دم الحيضببة‬
‫فإنه دم أسود يعرف فإذا كان ذلك فأمسكي عببن الصببلة‬
‫فإذا كان الخر فتوضئي وصببلي فإنمببا هببو عببرق ( ‪ ) .‬د ‪:‬‬
‫‪ 45‬و ‪ 50‬ن ‪ 66 :‬قببط ‪ 76 :‬مببس ‪ ( 174 :‬وابببن حببزم )‬
‫‪ ( 2/164‬عن ابن أبي عدي ‪ :‬ثنا محمد بن عمرو ‪ :‬ثنا ابببن‬
‫شهاب عن عروة بن الزبير عنها ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن وقد حسنه ابن العربي في ) العارضببة (‬
‫وقببال الحبباكم ‪ ) :‬صببحيح علببى شببرط مسببلم ( ووافقببه‬
‫الذهبي ‪ .‬وليس كما قال ‪.‬‬
‫ثم أخرجه الحاكم ) ‪ ( 1/174‬عببن سببهيل بببن أبببي صببالح‬
‫عن الزهري عن عروة بن الزبير عن أسببماء بنببت عميببس‬
‫قالت ‪ :‬قلت ‪ :‬يا رسول الله إن فاطمة بنببت أبببي حبببيش‬
‫استحاضت منذ كذا وكذا فلم تصل ‪ .‬قالت ‪ :‬فقال رسببول‬
‫الله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬فسبببحان اللببه هببذا مببن‬
‫الشيطان لتجلس في مركن فإذا رأت صفرة فببوق المبباء‬
‫فتغتسل للظهر والعصببر غسببل واحببدا وتغتسببل للمغببرب‬
‫والعشاء غسل واحدا وتغتسببل للفجببر وتتوضببأ فيمببا بيببن‬
‫ذلك ( ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) صحيح على شرط مسلم ( ووافقه الذهبي ‪ .‬وهببو كمببا‬
‫قال ‪.‬‬
‫ورواه د ) ‪ ( 48‬وقط ) ‪ ( 79‬وطحا ) ‪. ( 61 - 60‬‬
‫فهذا الحديث يفيد أن الصببفرة ليسببت دم حيببض لقببوله ‪:‬‬
‫) دم الحيببض أسببود يعببرف ( ‪ .‬وهببو مببذهب ابببن حببزم‬
‫وجمهور الظاهرية كما قال في ) المحلى ( ) ‪. ( 2/168‬‬
‫وأما الحمرة والصفرة بعد الطهر فل يعد شيئا وهو قول‬
‫أبي حنيفة وسفيان الثوري والوزاعي والشافعي وأحمد‬
‫وغيرهم ‪.‬‬
‫عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم أن أم حبيبة‬
‫بنت جحش ختنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وتحببت‬
‫عبد الرحمن بن عوف استحيضت سبببع سببنين فاسببتفتت‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك فقببال رسببول‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الله صلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬إن هببذه ليسببت بالحيضببة‬
‫ولكببن هببذا عببرق فاغتسببلي وصببلي ( ‪ .‬قببالت عائشببة ‪:‬‬
‫فكانت تغتسل فبي مركببن فبي حجببرة أختهببا زينبب بنبت‬
‫جحش حتى تعلو حمبرة البدم المباء ‪ ) .‬م ‪ 181 :‬د ‪ 44‬ن ‪:‬‬
‫‪ 655‬مج ‪ 216 - 215 :‬مي ‪ 199 198 - 196 :‬و ‪( 200‬‬
‫وحببم ) ‪ 83 - 6‬و ‪ ( 187‬ورواه ‪ :‬م ) ‪ ( 182 - 181‬ن )‬
‫‪ ( 65‬د ) ‪. ( 43‬‬
‫وعن عائشة أن النبي صلى الله عليه وسلم اعتكف معببه‬
‫بعض نسببائه وهببي مستحاضببة تببرى الببدم فربمببا وضببعت‬
‫الطست تحتها من الدم وزعم أن عائشة رأت ماء العصفر‬
‫فقالت ‪ :‬كان هذا شيء كانت فلنة تجده ‪ ) .‬خ ‪ 26 :‬مي ‪:‬‬
‫‪ 217‬وفي لفظ‬
‫ل خ ‪ 327 :‬و ‪ : ( 4/226‬اعتكفببت مببع رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم امرأة مستحاضة من أزواجه فكانت تببرى‬
‫الحمببرة والصببفرة فربمببا وضببعنا الطسببت تحتهببا وهببي‬
‫تصلي ‪.‬‬
‫وعن أيوب عن محمببد عببن أم عطيببة قببالت ‪ :‬كنببا ل نعببد‬
‫الكدرة والصببفرة شببيئا ‪ ) .‬خ ‪ 338 :‬د ‪ 50 :‬ن ‪ 66 :‬مببي ‪:‬‬
‫‪ 214‬مجببج ‪ 222 :‬مببس ‪ ( 174 :‬ثببم أخرجببه د مببي ‪215 :‬‬
‫مج ‪ 222 :‬ومس من طريق حماد بن سلمة عن قتادة عببن‬
‫أم الهذيل عنها بزيادة ‪ :‬بعد الطهر شيئا وقال ‪ :‬مس ‪:‬‬
‫) صحيح على شرطهما ( ‪.‬‬
‫وأم الهذيل هي حفصة بنت سببيرين وكببذا قببال الببذهبي‬
‫وإنما هو علببى شببرط مسببلم مببن أجببل حمبباد بببن سببلمة‬
‫والول هببو علبى شببرطهما واسبتدراكه علببى البخبباري ل‬
‫معنى له ‪.‬‬
‫وروى الدارمي عن ابن سيرين قببال ‪ :‬لببم يكونببوا يببرون‬
‫في الكدرة والسفرة بأسا ‪.‬‬
‫‪ - 1‬فإذا كان دم الحيض أسود يعرف فكل من رأتببه مببن‬
‫النسائء وميزته فهي حائض وإل فمستحاضة ‪.‬‬
‫‪ - 2‬إل التي ل تميز دمها بسبب كثرته واستدامته فعليها‬
‫أن ترجع إلى عادتها وأيامها المعرفة من الحيض ‪.‬‬
‫‪ - 3‬وإذا لم تعرف أيام الحيض ولم تميز الدم فعليهببا أن‬
‫ترجع إلى الغالب من عادة النساء في ذلك ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫يدل للول حديث فاطمة بنت أبي حبيش المتقدم ‪.‬‬
‫وللثاني حديث أم حبيبة عند أحمد وقد مر قريبا وهو من‬
‫حديث عائشة ‪.‬‬
‫وقد روته ‪ -‬أيضا ‪ -‬أم سلمة عند أحمد ) ‪323 - 322 - 6‬‬
‫و ‪ 320‬و ‪ ( 393‬وأبببو داود ) ‪ ( 42‬ن ) ‪ ( 65‬مببي ) ‪( 199‬‬
‫مج ) ‪ ( 215‬قط ) ‪ ( 76‬عن سليمان بن يسار عنها ‪ .‬وهببو‬
‫معلول بالنقاطاع بيته وبينها فقد رواه د وغيببره عنببه أن‬
‫رجل أخبره عنها ‪.‬‬
‫لكببن لببه طريببق أخببرى فببي ) المسببند ( ) ‪ : ( 6/304‬ثنببا‬
‫سريج ‪ :‬ثنا عبد اله ‪ -‬يعني ابن عمر_ عن سالم أبي النضر‬
‫عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عنهببا ‪ .‬وهببذا سببند حسببن‬
‫بما قبله ‪.‬‬
‫ويببدل للثببالث حببديث حمنببة بنببت جحببش قببالت ‪ :‬كنببت‬
‫أسببتحاض حيضببة شببديدة كببثيرة فجئت إلببى رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم أستفتيه وأخبره فوجدته فببي بيببت‬
‫أختي زينب بنت جحش قالت ‪ :‬قلت ‪ :‬يا رسول اللببه إنببي‬
‫أستحاض حيضة كثيرة شديدة فما ترى فيها ؟ قد منعتني‬
‫الصببلة والصببيام ‪ .‬فقببال ‪ ) :‬أنعببت لببك الكرسببف ) أي ‪:‬‬
‫القطن ( فإنه يذهب البدم ‪ .‬قبالت ‪ :‬هبو أكبثر مبن ذلبك ‪.‬‬
‫قال ‪ ) :‬فاتخذي ثوبا ( ‪ .‬قالت ‪ :‬هو أكثر من ذلك ‪ .‬قببال ‪:‬‬
‫) فتلجمببي ( ‪ .‬قببالت ‪ :‬إنمببا أثببج ثجببا ) الثببج ‪ :‬السببيلن (‬
‫فقال ‪ :‬سآمرك بأمرين أيهما فعلت فقببد أجببزأ عنببك مببن‬
‫الخر فببإن قببويت عليهمببا فببأنت أعلببم ( ‪ .‬فقببال ‪ :‬لهببا ‪:‬‬
‫) إنما هذه ركضة من ركضات الشببيطان فتحيضببي ) أي ‪:‬‬
‫اجعلي نفسك حائضا ( ستة ايام أو سبعة في علم الله ثم‬
‫اغتسلي حتى إذا رأيت أنك قد طهرت واستنقيت فصببلي‬
‫أربعببا وعشببرين ليلببة أو ثلثببا وعشببرين ليلببة وأيامهببا‬
‫فصومي فإن ذلك مجزيك وكذلك فافعلي فببي كببل شببهر‬
‫كمببا تحيببض النسبباء وكمببا يطهببرن لميقببات حيضببهن‬
‫وطهرهن ‪ .‬وإن قويت أن تؤخري الظهر وتعجلببي العصببر‬
‫فتغتسلين ثم تصلين الظهببر والعصببر جميعببا ثببم تببؤخري‬
‫المغببرب وتعجلببي العشبباء ثببم تغتسببلين وتجمعيببن بيببن‬
‫الصلتين فافعلي وتغتسلين مببع الفجببر وتصببلين فكببذلك‬
‫فببافعلي وصببلي وصببومي إن قببدرت علببى ذلببك ( وقببال‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬وهذا أعجب المرين‬
‫إلببي ( رواه أصببحاب السببنن إل النسببائي وغيرهببم وهببو‬
‫مخرج في التعليق على ) المعجم ( ) ص ‪/179‬ج ‪ ( 2‬وهببو‬
‫حديث حسن ‪.‬‬
‫وما ذكرناه من الحوال الثلثببة قببال بببه أحمببد وإسببحاق‬
‫ففببي الترمببذي ) ‪ : ( 1/227‬وقببال أحمببد وإسببحاق فببي‬
‫المستحاضة ‪ :‬إذا كانت تعرف حيضها بإقبال الدم وإدببباره‬
‫وإقباله أن يكببون أسببود وإدببباره أن يتغيببر إلببى لصببفرة‬
‫فالحكم لها على حديث فاطمة بنت أبي حبيش وإن كانت‬
‫المستحاضة لها أيام معروفة قبل أن تستحاض فإنها تدع‬
‫الصلة أيام أقرائها ثم تغتسل وتتوضأ لكل صلة وتصببلي‬
‫وإذا استمر بها الدم ولم يكن لهببا أيببام معروفببة قبببل أن‬
‫تسببتحاض فإنهببا تببدع الصببلة أيببام أقرائهببا ثببم تغتسببل‬
‫وتتوضأ لكل صلة وتصلي وإذا استمر بها الدم ولببم يكببن‬
‫لها ايام معروفة ولم تعرف الحيض بإقبببال الببدم وإدببباره‬
‫فالحكم لها على حديث حمنة بنببت جحببش ‪ .‬وكببذلك قببال‬
‫أبو عبيد ( ‪.‬‬
‫ول بد للمستحاضة من أن تتوضأ لكل صلة عن هشام ببن‬
‫عروة عن أبيه عن عائشة ‪:‬‬
‫أن فاطمببة بنببت أبببي حبببيش أتببت النبببي فقببالت ‪ :‬إنببي‬
‫أحيض الشهر والشببهرين فقببال رسببول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪:‬‬
‫) إن ذلك ليس بحيض وإنما ذلك عرق فإذا أقبببل الحيببض‬
‫فدعي الصلة وإذا أدبر فاغتسلي لطهرك ثم توضئي عند‬
‫كل صلة ( ‪.‬‬
‫طحا ) ‪ ( 61‬عن أبي حنيفة عنه ‪ .‬وخ ) ‪( 265 - 1/264‬‬
‫وت ) ‪ ( 219 - 1/217‬قط ) ‪ ( 76‬عببن أببي معاويبة عنبه‬
‫وقال ت ‪ :‬حسن صحيح وحب كما فببي ) نصببب الرايببة ( )‬
‫‪ ( 203‬عن أبي حمزة عنه ‪.‬‬
‫ورواه م ) ‪ ( 180‬د ) ‪ ( 44‬ن ) ‪ ( 64‬مبببج ) ‪ ( 214‬مبببي )‬
‫‪ ( 198‬طحا ) ‪ ( 62‬قط ) ‪ ( 76‬حم ) ‪ ( 4/84‬من طرق عن‬
‫هشام به دون قوله ‪ ) :‬ثم توضئي عنببد كببل صببلة ( وهببو‬
‫رواية ) خ ت ( ولذلك تكلم في هذه الزيادة بعضببهم بأنهببا‬
‫مدرجة ورد ذلك الحببافظ فببي ) الفتببح ( وقببد جبباءت مببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫طريق أخرى عن عروة ابن الزبير عند مج ) ‪ ( 215‬وطحببا‬
‫) ‪ ( 61‬وقبببط ) ‪ ( 78‬وحبببم ) ‪ 6/42‬و ‪ 204‬و ‪ ( 262‬عبببن‬
‫العمش عن حبيب بن أبي ثابت عن عروة ‪ .‬زاد ابن ماجه‬
‫‪ :‬ابن الزبير به نحوه بلفظ ‪:‬‬
‫) وتوضببئي لكببل صببلة إن قطببر الببدم علببى الحصببير (‬
‫ورجاله رجال الشيخين ولكن أعل بالنقطبباع بيببن حبببيب‬
‫وعروة ‪ .‬وله طريق أخرى عن فاطمة عن عثمان بن سعد‬
‫الكاتب عن عبد الله بن أبي مليكة قال ‪ :‬حببدثتني فاطمببة‬
‫بنت أبي حبيش قالت ‪ :‬أتيت عائشة ‪ . . .‬الحببديث ‪ .‬وفيببه‬
‫أنه صلى الله عليه وسلم قال لعائشة ‪:‬‬
‫) مري فاطمة بنت أبي حبيش فلتمسببك كببل شببهر عببدد‬
‫أيام أقرائها ثم تغتسببل وتحتشببي وتسببتثفر وتنظببف ثببم‬
‫تطهر عند كل صلة وتصلي ( ‪ . . .‬الحببديث أخرجببه حببم )‬
‫‪ ( 6/464‬وقط ) ‪ ( 80‬ومس ) ‪ ( 175‬وقال ‪:‬‬
‫) حديث صحيح ( ‪.‬‬
‫وعثمان بن سعد الكاتب بصري ثقة غزير الحببديث يجمببع‬
‫حديثه ‪ .‬قلت ‪ :‬وضعفه غير الحاكم ‪ .‬وفي ) التقريب ( أنه‬
‫ضعيف ‪ .‬وفي الببباب أحبباديث أخببرى تراجببع فببي ) نصببب‬
‫الراية ( ‪.‬‬
‫وقد ذهب إلى وضوء المستحاضة لكل صببلة ‪ :‬الشببافعي‬
‫وأحمد وأبببو ثببور وغيرهببم وقببال ابببو حنيفببة وصبباحباه ‪:‬‬
‫تتوضأ لببوقت كببل صببلة ‪ .‬وهببذا مجبباز حببذف يحتبباج إلببى‬
‫دليل ‪ .‬ولذلك رده الشوكاني ) ‪ ( 240‬تبعا للحافظ ‪.‬‬
‫ويحرم وطء الحائض في الفرج ويجوز التمتببع بهببا فيمببا‬
‫سببوى ذلببك ‪ .‬عببن أنببس بببن مالببك ‪ :‬أن اليهببود كببانوا إذا‬
‫حاضببت المببرأة فيهببم لببم يواكلوهببا ولببم يجامعوهببا فببي‬
‫البيوت فسأل أصحاب النبي النبي صلى الله عليه وسببلم‬
‫فأنزل اله عز وجل ‪ ) :‬ويسببألونك عببن المحيببض قببل هببو‬
‫أذى فاعتزلوا النساء في المحيببض ) ‪ . .‬إلببى آخببر اليببة ‪.‬‬
‫فقال رسول الله صلى الله عليببه وسببلم ‪ ) :‬اصببنعوا كببل‬
‫شببيء إل النكبباح ( وفببي لفببظ ‪ ) :‬إل الجمبباع ( ‪ .‬رواه‬
‫الجماعة إل البخاري ‪.‬‬
‫وقال عليه الصلة والسلم ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) من أتى حائضا أو امرأة في دبرها أو كاهنا فصدقه بما‬
‫يقول فقد كفببر بمببا أنببزل علببى محمببد صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ( ‪ .‬رواه أهل ) السببنن ( بإسببناد صببحيح كمببا بينبباه‬
‫في ) نقد التاج ( رقم ) ‪. ( 64‬‬
‫وتحريم إتيان الحائض مجمع عليه ‪.‬‬
‫وقد ذهب إلى الحديث أحمد بن حنبل ومحمد بن الحسببن‬
‫وإسحاق وغيرهم أن إتيان المرأة في غير المببذكور جببائز‬
‫ويكره ذلك لمن يخشبى عليبه أن يقبع فبي المحبرم سبدا‬
‫للذريعة ‪.‬‬
‫وعلى من أتاها أن يتصدق بببدينار أو بنصببف دينببار علببى‬
‫التخيير ‪ :‬عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسببلم‬
‫فببي الببذي يببأتي امرأتببه وهببي حببائض يتصببدق بببدينار أو‬
‫بنصف دينار ‪ .‬رواه أصحاب السنن بسند صحيح وقد أطال‬
‫في تحقيببق الكلم علببى أسببانيده وتصببحيح بعضببها علببى‬
‫متنه العلمة أحمد محمد شاكر في التعليق على الترمببذي‬
‫) ‪. ( 254 - 1/246‬‬
‫ول تصلي ول تصوم ‪ :‬قال عليه الصلة والسلم للنساء ‪:‬‬
‫) أليس شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل ؟ ( قلببن‬
‫بلى ‪ .‬قال ‪ ) :‬فذلكن من نقصان عقلها أليس إذا حاضببت‬
‫لم تصل ولببم تصببم ( ؟ قلببن ‪ :‬بلببى ‪ .‬قببال ‪ :‬فببذلكن مببن‬
‫نقصان دينها ( ‪ .‬رواه البخاري ‪.‬‬
‫وتقضي الصوم دون الصلة ‪ :‬عن معاذة رضببي اللببه عنببه‬
‫قالت ‪ :‬سببألت عائشببة فقلببت ‪ :‬مببا بببال الحببائض تقضببي‬
‫الصوم ول تقضي الصلة ؟ قالت ‪:‬‬
‫كان يصيبنا ذلك مع رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫فنببؤمر بقضبباء الصببوم ول نببؤمر بقضبباء الصببلة ‪ .‬روااه‬
‫الجماعة ‪.‬‬
‫ول تطوف بالبيت ‪ .‬قال عليه الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) الحبببائض تقضبببي المناشسبببك كلهبببا إلبببى الطبببواف‬
‫بالبيت ( ‪.‬‬
‫رواه أحمببد ) ‪ ( 6/137‬عببن عائشببة و) ‪ ( 1/364‬عببن ابببن‬
‫عببباس وأحببدهما يقببوي الخببر ل سببيما وأن معنبباه فببي‬
‫) الصحيحين ( عنها ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ويحضرن مصلى العيد يكبرن مع الناس ويعتزلن الصلة ‪.‬‬
‫عن أم عطية قالت ‪:‬‬
‫أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نخرجهن فببي‬
‫الفطببر والضببحى العواتببق والحيببض وذوات الببدور فأمببا‬
‫الحيض فيعتزلن الصلة ويشهدن الخير ودعوة المسلمين‬
‫قلت ‪ :‬يا رسول الله إحببدانا ل يكببون لهببا جلببباب ‪ .‬قببال ‪:‬‬
‫) لتلبسها أختها مببن جلبابهببا ( وفببي روايببة ‪ :‬كنببا نببؤمرر‬
‫ببالخروج فبي العيبدين والمخببأة والبكبر قبالت ‪ :‬الحيبض‬
‫يخرجن فيكن خلف الناس يكبرن مع الناس ‪ .‬م ) ‪- 3/20‬‬
‫‪ ( 21‬وراجع خ في العيدين وغيره ‪.‬‬
‫ولها أن تببدخل المسببجد ‪ :‬عببن عائشببة قببالت ‪ :‬قببال لببي‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬ناوليني الخمرة مببن‬
‫المسجد ( ن فقلت ‪ :‬إني حائض ؟ فقببال ‪ :‬تناوليهببا فببإن‬
‫الحيضة ليست في يببدك ( ‪ ) .‬م ‪ ( 168‬د ) ‪ ( 41‬ن ) ‪1/52‬‬
‫ ‪ 53‬و ‪ ( 68‬وت ) ‪ ( 1/241‬وصححه ومي ) ‪ ( 248‬مببج )‬‫‪ ( 218‬وحبببم ) ‪ 6/45‬و ‪ 101‬و ‪ 106‬و ‪ 110‬و ‪ 111‬و ‪ 114‬و‬
‫‪ 173‬و ‪ 179‬و ‪ 208‬و ‪ 214‬و ‪ 229‬و ‪ ( 245‬من طرق عنهببا‬
‫وفببي الببباب عببن أبببي هريببرة عنببد م ن حببم ) ‪2/428‬‬
‫‪ ( 6/214‬وأم سببلمة عنببد ن حببم ) ‪ 6/331‬و ‪ ( 334‬وابببن‬
‫عمر عند حم ) ‪ 2/70‬و ‪ ( 86‬وأنس عند البزار وأبببي بكببرة‬
‫عند الطبراني في ) الكبير ( ‪ .‬مجمع ) ‪. ( 1/283‬‬
‫وقد أجاز لها ذلك ابن حزم ) ‪ ( 187 - 2/184‬وحكاه عن‬
‫المزني وداود وغيرهما ‪.‬‬
‫ويجوز مواكلتها ‪ :‬عن عائشببة قببالت ‪ :‬كنببت أشببرب وأنببا‬
‫حائض فأناوله النبي صبلى اللبه عليبه وسبلم فيضبع فباه‬
‫على موضببع فببي ‪ .‬رواه الجماعببة إل البخبباري والترمببذي‬
‫وهببو فببي ) المسببند ) ‪ 6/62‬و ‪ 64‬و ‪ 127‬و ‪ 192‬و ‪ 210‬و‬
‫‪ ( 214‬وفي الدارمي ) ‪. ( 1/246‬‬
‫وقال عبد الله بن سعد ‪ :‬سببألت النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم عن مواكلة الحائض ؟ قال ‪ :‬واكلها ‪ .‬ت ) ‪( 1/240‬‬
‫مي ) ‪ ( 248‬وحببم ) ‪ 4/342‬و ‪ ( 5/293‬عببن عبببد الرحمببن‬
‫ابن مهدي ‪ :‬ثنا معاوية بببن صببالح عببن العلء بببن الحببارث‬
‫عن حرام بن معاوية عنه ‪ .‬وقال الترمذي ‪ :‬حديث حسن ‪.‬‬
‫وهو كما قال ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ثم أخرجه الدارمي ) ‪ ( 1/249‬من طريق الهيثم بن حميد‬
‫‪ :‬ثنا اللعاء بن الحارث به بلفظ ‪ :‬فقال رسول الله صببلى‬
‫الله عليه وسلم ‪ ) :‬إن بعض أهلي لحائض وإنا لمتعشببون‬
‫إن شاء الله جميعا ( ‪.‬‬
‫ول يجوز إتيانها إل بعد أن تصببير مستحاضببة وتغتسببل فل‬
‫بد من الغسل لقوله تعالى ‪ ) :‬ول تقربوهن حتى يطهرن‬
‫) والطهبببر بانقطببباع الحيبببض ( فبببإذا تطهبببرن ) أي ‪:‬‬
‫اغتسلن ( فأتوهن من حيث أمركم الله ) ] البقببر‪[ 222/‬‬
‫وهذا مذهب الجمهور ‪ .‬وانظر الدارمي ) ‪ ( 251 - 249‬و)‬
‫نيل المرام ( لصديق حسن خان ‪.‬‬
‫وأما المستحاضة فلم يرد في خصوصها شيء من السنة‬
‫عنببه صببلى اللببه عليببه وسببلم فيمببا علمنببا ‪ .‬وقببد اختلببف‬
‫العلماء في إتيانها والجمهور على جواز ذلببك وهببو الحببق‬
‫لن الصل في الشياء الباحة ولن فببي المنببع مببن ذلببك‬
‫ضرا على الزوج فيما إذا كانت الستحاضة مسببتديمة كمببا‬
‫جرى لم حبيبة بنت جحش كما سبق ‪ .‬وما أحسن ما روى‬
‫الدارمي ) ‪ ( 207‬بإسناد صحيح عن سالم الفطس قال ‪:‬‬
‫سببئل سببعيد بببن جبببير ‪ :‬أتجببامع المستحاضببة ؟ فقببال ‪:‬‬
‫الصلة أعظم من الجماع ‪.‬‬
‫وروي مثله عن بكر بببن عبببد اللببه المزنببي بسببند صببحيح‬
‫أيضا ‪.‬‬
‫وأقل الحيض دفعببة فببإذا رأت المببرأة الببدم السببود مببن‬
‫فرجها أمسكت عن الصلة والصوم ‪ . . .‬فببإن ‪ -‬رأت ‪ -‬أثببر‬
‫الدم الحمر ‪ . . .‬فقد طهرت ‪ ) .‬المحلى ( ) ‪. ( 2/191‬‬
‫‪ - 22‬النفاس‬
‫أكببثره أربعببون يومببا قببالت أم سببلمة ‪ :‬كببانت النفسبباء‬
‫تجلببس علببى عهببد رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫أربعين يومببا وكنببا نطلببي وجوهنببا بببالورس ) بببت أصببفر‬
‫يصبغ به ( مببن الكلببف ) حمببرة كببدرة تعلببو الببوجه ( ‪ .‬د )‬
‫‪ ( 50‬ت ) ‪ ( 254‬مببي ) ‪ ( 229‬مببج ) ‪ ( 223‬قببط ) ‪( 82‬‬
‫مس ) ‪ ( 175‬حم ) ‪ ( 309 304 303 4/300‬من طرق عن‬
‫علي بن عبد ال'لببى عببن أبببي سببهل البصببري عببن مسببة‬
‫عنه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ثم أخرجه د مس عن يونس بن رافع عببن كببثير بببن زيبباد‬
‫أبي سهل قال ‪ :‬حدثتني مسنة الزدية قالت ‪:‬‬
‫حججت فدخلت على أم سلمة فقلت ‪ :‬يا أ‪ /‬المببؤمنين إن‬
‫سمرة بن جندب يأمر النساء يقضين صلة الحيض فقالت‬
‫‪ :‬ل يقضين كانت المرأة من نساء النبي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم تقعببد فببي النفبباس أربعيببن ليلببة ل يأمرهببا النبببي‬
‫صلى الله عليه وسلم بقضاء صلة النفاس ‪.‬‬
‫وقال الترمذي ‪ ) :‬حديث غريب ( ‪ .‬وأما الحاكم فقال ‪:‬‬
‫) صحيح ( ‪ .‬ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهو مردود بقببوله فببي ترجمببة مسببنة الزديببة هببذه مببن‬
‫) الميببزان ( ‪ -‬وقببد سبباق لهببا هببذا الحببديث ‪ ) : -‬قببال‬
‫الدارقطني ‪ :‬ل يحتج بها ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ل يعرف لها إل هذا الحديث ‪ .‬وقال الحببافظ عنهببا‬
‫في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) إنها مقبولة ( ‪.‬‬
‫لكن الحبديث لبه شبواهد كبثيرة ل ينبزل بهبا عبن مرتببة‬
‫الحسن لغيره ‪:‬‬
‫فمنها ما روى أبببو بلل الشببعري ‪ :‬ثنببا أبببو شببهاب عببن‬
‫هشام بن حسان عن الحسن عن عثمان بببن أبببي العبباص‬
‫قال ‪ :‬سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ‪:‬‬
‫) وقت للنفساء في نفاسهن أربعين يوما ( ‪.‬‬
‫أخرجه قط ) ‪ ( 81‬ومببس ) ‪ ( 176‬وقببال ‪ :‬إن سببلم مببن‬
‫أبي بلل فإنه مرسل صحيح فإن الحسببن لببم يسببمع مببن‬
‫عثمان ‪ .‬وقال قط ‪ :‬أبو بلل الشعري هذا ضعيف ‪.‬‬
‫ومنها عن عائشة نحوه عند الدارقطني مببن طريببق أبببي‬
‫بلل المذكور ‪ :‬ثنا حبان عن عطاء عن عبببد اللببه ببن أببي‬
‫مليكببة عنهببا ‪ .‬وقببال ‪ :‬أبببو بلل ضببعيف وعطبباء هببو ابببن‬
‫عجلن متروك الحديث ‪.‬‬
‫ومنها عن جابر قال ‪:‬‬
‫وقت رسول الله صلى الله عليه وسلم للنفسبباء أربعيببن‬
‫يوما ‪.‬‬
‫رواه الطبراني في ) الوسط ( وفيببه أشببعث بببن سببوار‬
‫وثقببه ابببن معيببن واختلببف فببي الحتجبباج بببه كمببا فببي‬
‫) المجمع ( ) ‪ ( 281‬وفي ) التقريب ( ‪ :‬هو ضعيف ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وفببي الببباب أحبباديث أخببرى سببيأتي قريبببا ذكرهببا وقببد‬
‫وجدت لها شاهدا قويا موقوفا أخرجببه الببدارمي ) ‪1/229‬‬
‫و ‪ ( 230‬من طريق أبي عوانة عن أبي بشببر عببن يوسببف‬
‫بن ماهك عن ابن عباس قال ‪:‬‬
‫تنتظر النفساء أربعين يوما أو نحوها ‪.‬‬
‫وهببذا سببند صببحيح علببى شببرط السببتة وكببذلك أخرجببه‬
‫البيهقي ) ‪. ( 1/341‬‬
‫فإن رأت الطهر قبل ذلك فإنها تغتسببل وتصببلي ‪ .‬وفيببه‬
‫أحاديث يقوي بعضها بعضا ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬عن أنس قال ‪:‬‬
‫كان رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم وقببت للنفسبباء‬
‫أربعين يوما إل أن ترى الطهببر قبببل ذلببك ‪ .‬مببج ) ‪( 224‬‬
‫قط ) ‪ ( 81‬عببن عبببد الرحمببن بببن محمببد المحبباربي عببن‬
‫سلم بن سلم عن حميد عنه ‪ .‬وقال قط ‪ :‬لببم يببروه عببن‬
‫حميد غيببر سببلم هببذا وهببو سببلم الطويببل وهببو ضببعيف‬
‫الحيدث ‪ .‬وأما قول صاحب ) الببزوائد ( أن إسببناده صببحيح‬
‫ورجبباله ثقببات وهببذا خطببأ منشببأه عببدم تتبببع مببن خببرج‬
‫الحديث فراجع لذلك التلعيق على ) المحلببى ( ) ‪( 2/206‬‬
‫وقد أخرجه ابن حزم ‪.‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن عبد الله بن عمرو قال ‪ :‬قال رسول الله صلى‬
‫الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) تنتظر النفساء أربعين ليلة فإن رأت الطهر قبببل ذلببك‬
‫فهبببي طببباهر وإن جببباوزت الربعيبببن فهبببي بمنزلبببة‬
‫المستحاضة تغتسل وتصلي فإن غلبها الدم توضببأت لكببل‬
‫صبلة ( قبط ) ‪ ( 81‬مبس ) ‪ ( 176‬مبن طريبق عمبرو ببن‬
‫الحصين ‪ :‬ثنا محمد بن عبد الله بن علثةعن عبدة بن أبي‬
‫لبابة عن عبد الله بن باباه عنبه ‪ .‬وقببال قببط ‪ :‬عمببرو ببن‬
‫الحصين وابن علثة ضعيفان متروكان ‪. .‬‬
‫) ‪ ( 3‬عن معاذ بن جبل مرفوعا ‪:‬‬
‫) إذا مضببى للنفسبباء سبببع ثببم رأت الطهببر فلتغتسببل‬
‫ولتصل ( ‪.‬‬
‫قط ) ‪ ( 82‬عن عبد السببلم بببن محمببد الحمصببي ولقبببه‬
‫سليم ‪ :‬ثنا بقية بن الوليد ‪ :‬أنا علي بن علي عببن السببود‬
‫عن عبادة بن نسي عن عبببد الرحمببن بببن غنببم عنببه بببه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قال سليم ‪ :‬فلقيت علي بن علي عن السود عببن عبببادة‬
‫بن نسي عن عبد الرحمن بن غنم عنه مثله ‪.‬‬
‫السود هو ابن ثعلبة شامي ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬ورواه الحبباكم ) ‪ ( 1/176‬مببن هببذا الببوجه لكنببه‬
‫قال ‪ :‬ثنا بقية بن الوليد ‪ :‬أخبرني السود بن ثعلبة به ‪.‬‬
‫فل أدري أهكذا الرواية عنده أم سقط من نسببتختنا ذكببر‬
‫علي بن علي ‪ .‬ثم ليس عنده السناد الثاني ثم قال ‪:‬‬
‫) وقد استشهد مسلم ببقية بن الوليببد وأمببا السببود بببن‬
‫ثعلبة فإنه شامي معروف ( ‪.‬‬
‫كذا قال ووافقه الذهبي مع أنه يقول فببي ترجمتببه مببن‬
‫) الميزان ( ‪:‬‬
‫) ل يعرف ( قاله ابن المديني ‪ .‬وفي ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) مجهول ( ‪.‬‬
‫قال الشوكاني ) ‪: ( 1/247‬‬
‫) والدلببة الدالببة علببى أن أكببثر النفبباس أربعببون يومببا‬
‫متعاضدة بالسببنة إلببى حببد الصببلحية والعتبببار فالمصببير‬
‫إليها متعين فالواجب على النفساء وقببوف أربعيببن يومببا‬
‫إل أن ترى الطهر قبل ذلك كما دلت على ذلببك الحبباديث‬
‫السابقة ( ‪.‬‬
‫وقال الترمذي ) ‪: ( 258‬‬
‫) وقد اجمع أهل العلم من أصحاب النبي صلى الله عليه‬
‫وسلم والتابعين ومن بعدهم على أن النفساء تدع الصلة‬
‫أربعين يوما إل أن ترى الطهببر قبببل ذلببك فإنهببا تغتسببل‬
‫وتصلي ‪ .‬فإذا رأت الدم بعد الربعين فإن أكثر أهل العلم‬
‫قالوا ‪ :‬ل تدع الصلة بعد الربعين وهو قول أكثر الفقهاء‬
‫وبببه يقببول سببفيان الثببوري وابببن المبببارك والشببافعي‬
‫وأحمد وإسحاق ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬ومببا ذكببره عببن الشببافعي هببو قببول لببه وإل‬
‫فالمشهور المذكور فببي كتببب أصببحابه أن أكببثر النفبباس‬
‫ستون يوما ‪ .‬وحكبباه الترمببذي عببن عطبباء بببن أبببي رببباح‬
‫والشعبي ‪.‬‬
‫واختلفببوا فببي أقببل النفبباس علببى أقببوال أقربهببا إلببى‬
‫الصبواب أنبه ل حبد لقلبه لقبوله فيمبا سببق ‪ :‬فبإن رأت‬
‫الطهر قبل ذلك ‪ .‬وهو قول الشافعي ومحمد وهو اختيار‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫شببيخ السببلم ) ‪ ( 16‬مببن ) الختبببارات ( وابببن حببزم )‬
‫‪. ( 2/203‬‬
‫واعلم أن النفاس كببالحيض فببي جميببع مببا يحببل ويحببرم‬
‫ويكره وينبدب وقبد نقبل الجمباع فبي ذلبك الشبوكاني )‬
‫‪ ( 248‬عن ) البحر ( ‪ .‬وقببد أجمعببوا أن الحببائض ل تصببلي‬
‫فكذلك النفساء ‪.‬‬
‫‪ - 2‬كتاب الصلة‬
‫‪ - 1‬هي أحد الركان الخمسة ‪ ) :‬بني السلم على خمس‬
‫( ‪ . . .‬الحببديث ) متفببق عليببه ( ‪ .‬وفيببه حببديث ‪ :‬ل أزيببد‬
‫عليهن ول أنقص ‪.‬‬
‫‪ - 2‬وفرضت أول خمسين ثببم جعلببت خمسببا ‪ :‬أنببس بببن‬
‫مالك ‪ :‬فرضت على النبي صلى الله عليه وسلم الصلوات‬
‫ليلة أسري به خمسين ثم نقصت حببتى جعلببت خمسببين ‪.‬‬
‫ت ) ‪ ( 1/417‬وصححه وحم ) ‪ : ( 3/161‬ثنا عبببد الببرزاق ‪:‬‬
‫نا معمر عن الزهري قال ‪ :‬أخبببرني أنببس بببن مالببك بببه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط الشيخين وهو عندهما طرف‬
‫من حديث السراء الطويل بنحوه ‪.‬‬
‫‪ - 3‬ويجوز لولة المببر أن يقبلببوا إسببلم الكببافر ولببولم‬
‫يرض بإقامة كل الصلوات الخمس ‪ :‬نصر بن عاصم الليثي‬
‫عن رجل منهم ‪:‬‬
‫أنه أتى النبي صلى الله عليه وسلم فأسببلم علببى أنببه ل‬
‫يصلي إل صلتين فقبببل ذلببك منببه ‪ .‬حببم ) ‪ 25 - 5/24‬و‬
‫‪ ( 363‬من طريق شعبة عن قتادة عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط مسلم ‪ .‬وفيه أحاديث ‪.‬‬
‫‪ - 4‬وفرضت أول ركعتين ركعتين إل المغببرب ثببم زيببدت‬
‫فببي الحضببر إل الصبببح وتركببت علببى مببا هببي عليببه فببي‬
‫السفر قالت عائشة ‪:‬‬
‫قد فرضت الصلة ركعتين ركعتين بمكة فلما قدم رسول‬
‫الله صلى الله عليببه وسببلم المدينببة زاد مببع كببل ركعببتين‬
‫ركعتين إل المغرب فإنها وتر النهار وصلة الفجببر لطببول‬
‫قراءتهما قال ‪ :‬وكان إذا سافر صلى الصلة الولى ‪ .‬حم‬
‫) ‪ 6/241‬و ‪ ( 265‬عببن داود بببن أبببي هنببد عببن الشببعبي‬
‫عنها ‪ .‬وهذا بسند صحيح على شرط مسلم ‪ .‬ولببه عنببده )‬
‫‪ ( 6/272‬طريق أخرى عنها بنحوه وسنده حسببن ‪ .‬وأصببله‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫في البخاري ومسلم مختصرا دون ذكر الصبح والمغببرب ‪.‬‬
‫ول يعارض هذا حديث ابن عباس قال ‪ :‬فرض الله الصببلة‬
‫على لسان نبيكم صلى الله عليه وسلم في الحضر أربعببا‬
‫وفببي السببفر ركعببتين وفببي الخببوف ركعببة ‪ .‬مسببلم )‬
‫‪ ( 2/143‬وغيره فإن هذا إخبار عن ما استقر عليه المر ‪.‬‬
‫‪ - 5‬وتاركهببا يخشببى عليببه الكفببر لقببوله عليببه الصببلة‬
‫والسلم ‪:‬‬
‫) بين الرجل وبين الكفر تلك الصببلة ( م ‪ .‬زاد هبببة اللببه‬
‫الطبري ‪:‬‬
‫) فإذا تركها فقد أشرك ( ‪ .‬قال المنذري ‪:‬‬
‫) إسناده صحيح ( ‪.‬‬
‫وقال صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬العهد الذي بيننببا وبينهببم‬
‫الصلة فمن تركها فقببد كفببر ( ) حببم ن ت ‪ :‬صببح مببس ‪:‬‬
‫صح ( وراجع ) نقد التاج ( ‪.‬‬
‫ولذلك كان أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ل يببرون‬
‫شيئا من العمال تركه كفر غير الصلة ‪ ) .‬ت ( عببن عبببد‬
‫الله بن شقيق العقيلي التابعي به ‪ .‬ووصله الحاكم بببذكر‬
‫أبي هريرة فيببه ‪ .‬وهببو صببحيح السببناد ولببذا يحشببر يببوم‬
‫القيامة مع كبار المشركين قال عليببه الصببلة والسببلم ‪:‬‬
‫) مببن حببافظ عليهببا كببانت لببه نببورا وبرهانببا ونجبباة يببوم‬
‫القيامة ومن لم يحافظ عليها لم يكن لببه نببور ول برهببان‬
‫ول نجاه وكان يوم القيامة مع قببارون وفرعببون وهامببان‬
‫وأبي بن خلف ( ) مي حم طب حب في ) صحيحه ( ‪.‬‬
‫وسنده حسن ‪.‬‬
‫ولكن كفره ليس من النوع الذي ل يمكن أن يغفببره اللببه‬
‫وأن يببدخله الجنببة بببل ذلببك جببائز قببال صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ ) :‬خمببس صببلوات كتبهببن اللببه علببى العببباد فمببن‬
‫جاءه بهن ولم يضيع منهن شيئا اسببتخفافا بحقهببن كببان‬
‫له عند الله عهد أن يدخله الجنة ومن لم يأت بهن فليببس‬
‫له عند الله عهد إن شاء عببذبه وإن شبباء أدخلببه الجنببة ( ‪.‬‬
‫) مالك د ن مي مج حم بسند صحيح ( ‪.‬‬
‫واعلم أنه قد جاءت أحاديث كثيرة فيها نسبة الكفر إلببى‬
‫من أتى ذنبا من الذنوب الكبار بببل فببي بعضببها أنببه كفببر‬
‫وأنه كافر فقال صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬سباب المسببلم‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فسوق وقتاله كفر ( وقال ‪ ) :‬ليس من رجل ادعببى لغيببر‬
‫أبيه وهو يعلمه إل كفر ( و) اثنتان فببي النبباس همببا بهببم‬
‫كفر ‪ :‬الطعبن فبي النسبب والنياحبة علبى الميبت ( و) ل‬
‫ترجعوا بعدي كفارا يضرب بعضكم رقبباب بعببض ( و) أيمببا‬
‫عبد أبق من مواليه فقد كفر حتى يرجببع إليهببم ( و) مببن‬
‫قال لخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما إن كببان كمببا قببال‬
‫وإل رجعت عليه ( ‪ .‬وكل هذه الحاديث في ) الصببحيح ( ‪.‬‬
‫فإذا علمنا أن الكفر درجات وأن منببه مببا ل يخلببد صبباحبه‬
‫في النار فل ملجئ حينئذ إلى التأويل مببن سببماه رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم كافرا سببميناه كببافرا ول نزيببد‬
‫على هذا المقدار ‪ .‬وراجع لهذا الشوكاني ) ‪260 - 1/254‬‬
‫(‪.‬‬
‫‪ - 6‬وتاركها يقتل ‪:‬‬
‫) أمرت أن أقاتل الناس حتى يشببهدوا أن ل إلببه إل اللببه‬
‫محمدا رسول اللببه ويقيمببوا الصببلة ويؤتببوا الزكبباة فببإذا‬
‫فعلببوا ‪ ( . . .‬الحببديث ) متفببق عليببه ( ) سببيكون عليكببم‬
‫أمراء فتعرفون وتنكرون فمن أنكر فقد برئ عنقببه ومببن‬
‫كببره فقببد سببلم ولكببن مببن رضببي وتببابع ( فقببالوا ‪ :‬أل‬
‫نقاتلهم ؟ قال ‪ ) :‬ل ما صلوا ( ) م ( ‪ ) .‬أليس يصببلي ؟ (‬
‫قببال ‪ :‬بلببى ول صببلة لببه ‪ .‬قببال عليببه السببلم ‪ ) :‬أولئك‬
‫الذين نهبباني اللببه عببن قتلهببم ( مالببك ) ‪ ( 1/185‬مرسببل‬
‫بسند صحيح ووصله الشافعي وأحمد في ) مسنديهما ( ‪.‬‬
‫ولببه شبباهد مببن حببديث أنببس فببي البببراني وأبببي يعلببى‬
‫والبزار في ) المجمع ( ) ‪ ( 1/296‬وآخر عببن أبببي هريببرة‬
‫) د ‪. ( 2/305‬‬
‫‪ - 7‬ول تجب الصلة على الصبي حتى يبلغ ‪:‬‬
‫) رفع القلم عن ثلثة ‪ :‬عن النببائم حببتى يسببتيقظ وعببن‬
‫الصبي حتى يحتلم وعن المجنبون حبتى يعقبل ( ) د ن ت‬
‫مي مج مس حم ‪ 0101 - 6/100‬و ‪ ( 101‬وهببو بمجمببوع‬
‫طرقه وشببواهده صببحيح ويراجببع فببي ) نصببب الرايببة ( )‬
‫‪ ( 165 - 4/161‬و) التلخيص ( ) ‪ ( 96 - 2/95‬و) مفتاح‬
‫كنوز السنة ( ) ص ‪. ( 152‬‬
‫‪ - 8‬ولكن يجب على ولي المر أن يأمره بالصلة إذا بلببغ‬
‫السبع سنين وأن يضربه إذا بلغ العاشرة ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) مروا صبيانكم بالصلة لسبببع سببنين واضببربوهم عليهببا‬
‫لعشر سنين وفرقوا بينهببم فببي المضبباجع ( وهببو حببديث‬
‫حسن أو صحيح بطريقيه ‪ .‬انظر ) نقد التاج ( ) رقم ‪( 80‬‬
‫وببببه قبببال الشبببافعية ‪ :‬مجمبببوع ) ‪ ( 2/11‬وإليبببه ذهبببب‬
‫الشوكاني ) ‪. ( 1/260‬‬
‫‪ - 9‬ول قضاء على المجنون سواء قببل زمببن الجنببون أو‬
‫كثر ‪ -‬وهو مذهب الشافعية وروي عببن مالببك وأحمببد كمببا‬
‫فببي ) المجمببوع ( ) ‪ ( 7 - 2/6‬وهببو مببذهب ابببن حببزم )‬
‫‪ ( 234 - 2/233‬واختاره شيخ السلم ) ‪. ( 19‬‬
‫‪ - 10‬وكذا المغمى عليه ل قضاء عليبه وهبو مبذهب مبن‬
‫ذكببر ورواه ابببن حببزم عببن ابببن عمببر وطبباوس والهببري‬
‫والحسن البصري وابن سيرين وعاصم بن بهدلة ‪.‬‬
‫‪ - 11‬وكذا الكافر إذا أسلم ل قضاء عليه ‪ :‬لقببوله صببلى‬
‫الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) السلم يجب ما قبله ( ‪ .‬حم ) ‪ 199 - 198 : 4‬و ‪ 204‬و‬
‫‪ ( 205‬من طرق عن عمرو بن العاص ‪.‬‬
‫‪ - 12‬وأما النائم فيقضي ما فاته من الصلوات في حالة‬
‫نومه ‪:‬‬
‫) إذا رقد أحدكم عن الصببلة أو غفببل عنهببا فليصببلها إذا‬
‫ذكرها فإن الله عز وجل يقول ‪ ) :‬أقم الصلة لببذكري ) (‬
‫)م(‪.‬‬
‫‪1‬‬
‫‪ - 1‬الظهر‬
‫أول صلة الظهر حين تزول الشمس وآخببر وقتهببا حيببن‬
‫يدخل وقت العصر ‪ .‬وهذا قطعة مبن حبديث لببي هريبرة‬
‫رضي الله عنببه مرفوعببا بلفببظ ‪ ) :‬إن للصببلة أول وآخببرا‬
‫وإن أول وقت صببلة الظهببر حيببن تببزول الشببمس وآخببر‬
‫وقتها حين يدخل وقت العصر وإن أول وقت صلة العصر‬
‫حين يدخل وقتهببا وإن آخببر وقتهببا حيببن تصببفر الشببمس‬
‫وإن أول وقببت المغببرب حيببن تغببرب الشببمس وإن آخببر‬
‫وقتها حيببن يغيببب الفببق وإن أول وقببت العشبباء الخببرة‬
‫حين يغيب الفق وإن آخر وقتها حين ينتصببف الليببل وإن‬
‫أول وقت الفجر حين يطلع الفجببر وإن آخببر وقتهببا حيببن‬
‫تطلع الشمس ( ‪.‬‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 1‬الولى البدء بالفجر راجع ) اختيارات شيخ السلم ( ) ‪. ( 18‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه الترمذي ) ‪ ( 284 - 1/283‬والطحبباوي ) ‪ 1/89‬و‬
‫‪ ( 93‬والببدارقطني ) ‪ ( 97‬والبببيهقي ) ‪( 376 - 1/375‬‬
‫وأحمد ) ‪ ( 2/232‬وابن حزم فببي ) المحلببى ( ) ‪( 3/168‬‬
‫كلهم من طريق محمد بن فضيل عببن العمببش عببن أبببي‬
‫صالح عنه وهذا سببند صببحيح علببى شببرط الشببيخين وقببد‬
‫صححه ابن حزم وقد أعله البخاري وغيره بأن الصواب أنه‬
‫مرسل ورد ذلك ابن حزم وغيره فأصاب ول سببيما أن لببه‬
‫شاهدا من حديث عبد الله بن عمرو بن العاص أنه قال ‪:‬‬
‫سببئل رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم عببن وقببت‬
‫الصلوات فقال ‪ ) :‬وقت صلة الفجببر مببا لببم يطلببع قببرن‬
‫الشمس الول ووقت صلة الظهر إذا زالت المشس عببن‬
‫بطن السماء ما لم يحضر العصر ووقببت صببلة العصببر مببا‬
‫لببم تصببفر الشببمس ويسببقط قرنهببا الول ووقببت صببلة‬
‫المغرب إذا غابت الشمس ما لببم يسببقط الشببفق ووقببت‬
‫صلة العشاء إلى نصف الليل ( ‪.‬‬
‫رواه مسلم ) ‪ ( 2/105‬واللفظ له وأبو داود ) ‪ ( 1/64‬ون‬
‫) ‪ ( 91 - 90‬والطحبباوي ) ‪ 90‬و ‪ ( 93‬وأحمببد ) ‪ 2/210‬و‬
‫‪ 213‬و ‪ ( 223‬عن قتادة عن أبببي أيببوب عنببه ‪ .‬ورواه ابببن‬
‫حزم ) ‪ ( 3/166‬والطيالسي ) ‪. ( 297‬‬
‫ويستحب تأخيرها في الحر ‪ :‬عن أنببس بببن مالببك قببال ‪:‬‬
‫كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كان الحببر أبببرد‬
‫بالصلة وإذا كان البرد عجل ‪ .‬ن ) ‪ : ( 87‬أخبرنا عبيد الله‬
‫بن سعيد قال ‪ :‬ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم قببال ‪ :‬ثنببا‬
‫خالد بن دينار أبو خلدة قببال ‪ :‬سببمعت أ ‪ :‬نببس بببن مالببك‬
‫به ‪ .‬وهذا سند صحيح على شرط البخاري ‪.‬‬
‫وقال عليبه الصبلة والسبلم ‪ ) :‬إذا اشبتد الحبر فبأبردوا‬
‫بالصلة فإن شببدة الحببر مببن فيببح جهنببم ( ) الجماعببة ( ‪.‬‬
‫وهو قول ابن المبارك وأحمد وإسحاق ‪.‬‬
‫وسواء ذلك لمن قصد المسجد البعيد عنه أو القريب منه‬
‫لحديث أبي ذر في البراد فببي السببفر وهببم مجتمعببون ‪.‬‬
‫انظر الترمذي ) ‪. ( 296‬‬
‫‪ - 2‬العصر‬
‫وأول وقت صلة العصر حين يصير ظل كل شيء مثلببه ‪:‬‬
‫عن جابر أن النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم جبباءه جبريببل‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فقال ‪ :‬قم فصله فصلى الظهر حين زالببت الشببمس ثببم‬
‫جاءه العصر فقال ‪ :‬قم فصله ‪ :‬فصلى العصر حيببن صببار‬
‫ظل كل شبيء مثلبه أو قبال ‪ :‬صبار ظلببه مثلببه ثببم جباءه‬
‫المغرب فقال ‪ :‬قم فصله فصلى حين وجبت الشمس ثم‬
‫جاءه العشاء فقال ‪ :‬قم فصله فصلى حين غبباب الشببفق‬
‫ثم جاءه الفجر فقال ‪ :‬قم فصله فصلى حين برق الفجببر‬
‫أو قال ‪ :‬حين سطع الفجر ثم جاءه من الغد للظهر فقال‬
‫‪ :‬قم فصله فصلى الظهر حين صار ظل كببل شببيء مثلببه‬
‫ثم جاءه للعصر فقال ‪ :‬قم فصله فصلى العصر حين صار‬
‫ظل كل شيء مثليه ثم جبباءه للمغببرب ) المغببرب ( وقتببا‬
‫واحدا لم يزل عنه ثم جاءه للعشاء ) العشاء ( حيببن ذهببب‬
‫نصف الليل أو قال ‪ :‬ثلث الليل فصببلى العشبباء ثببم جبباءه‬
‫للفجر حين أسفر جدا فقال ‪ :‬قم فصله فصلى الفجر ثم‬
‫قال ‪ :‬ما بين هذين وقت ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ) ‪ ( 331 - 3/330‬واللفظ له والنسائي ) ‪91‬‬
‫ ‪ ( 92‬والترمببذي ) ‪ ( 1/281‬والحبباكم ) ‪( 196 - 195‬‬‫والدارقطني ) ‪ ( 95‬كلهم من كريق عبد الله ابن المبارك‬
‫‪ :‬أخبرنا حسين بن علي بببن حسببين ‪ :‬أخبببرني وهببب بببن‬
‫كيسان عنه وقال الترمذي ‪:‬‬
‫) حديث حسن صحيح ( ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح مشهور ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهو كما قالوا ‪.‬‬
‫وله طريق أخرى عن جابر أخرجه أحمد أيضببا ) ‪( 3/351‬‬
‫والنسائي ) ‪ ( 88‬والطحاوي ) ‪ ( 88‬من طريببق عبببد اللببه‬
‫بن الحارث ‪ :‬ثني ثور بن يزيد عببن سببليمان ابببن موسببى‬
‫عن عطاء بن أبي رباح عنه وهذا سند جيد ‪.‬‬
‫وتببابعه بببرد بببن سببنان وعبببد الكريببم بببن أبببي المخببارق‬
‫كلهما عن عطاء ‪ .‬أخره الدارقطني والحاكم ‪.‬‬
‫وهذا القول هو مذهب الجمهور ورواية أبببي حنيفببة فببي‬
‫الطحاوي ) ‪. ( 95‬‬
‫وآخر وقتها حيببن تصببفر الشببمس ويسببقط قرنهببا الول‬
‫كما في حديث أبببي هريببرة وابببن عمببرو السببابقين ولمببا‬
‫يدل على ذلك قببوله عليببه الصببلة والسببلم ‪ ) :‬مببن أدرك‬
‫ركعببة مببن العصببر قبببل أن تغببرب الشببمس فقببد أدرك‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫العصر ( ) متفق عليببه ( وهببو مببذهب الجمهببور كمببا فببي‬
‫) النيببل ( ) ‪ ( 2/267‬وممببن قببال بببذلك أبببو حنيفببة وأبببو‬
‫يوسف ومحمد بن الحسن رحمهم اله كما في الطحاوي )‬
‫‪ . ( 90‬وأما قببول الشببوكاني ‪ :‬وقببال أبببو حنيفببة ‪ :‬آخببره‬
‫الصفرار فلعله رواية عن أبي حنيفة ‪.‬‬
‫ولكن ل يجببوز تأخيرهببا إلببى الصببفرار قبببل الغببروب إل‬
‫لعذر قال عليببه الصببلة والسببلم ‪ ) :‬تلببك صببلة المنببافق‬
‫يجلس يرقب الشمس حتى إذا كانت بين قرني الشبيطان‬
‫قام فنقرها أربعا ل يذكر اللببه إل قليل ( ) رواه الجماعببة‬
‫إل البخبباري وابببن مبباجه ( وقببد نقببل الترمببذي ) ‪( 300‬‬
‫القببول بكراهببة تأخيرهببا عببن عبببد اللببه بببن المبببارك‬
‫والشافعي وأحمد وإسحاق ‪ .‬وهو قول ابن حزم ) ‪3/164‬‬
‫(‪.‬‬
‫وهي الصلة الوسطى ‪ .‬قال عليه السلم يوم الحزاب ‪:‬‬
‫) مل الله قبورهم وبيوتهم نارا كمببا شببغلونا عببن الصببلة‬
‫الوسطى حتى غابت الشمس ( ) متفببق عليببه ( ولمسببلم‬
‫وأحمد وأبي داود ‪ ) :‬شغلونا عن الصببلة الوسببطى صببلة‬
‫العصر ( وفي معناه أحاديث كثيرة صحيحة وهو قول أكثر‬
‫العلماء من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وغيرهببم‬
‫قاله الترمذي ) ‪. ( 1/342‬‬
‫‪ - 3‬المغرب‬
‫وأول وقت المغرب حين تغرب الشمس وآخر وقتها حين‬
‫يغيب الشفق وهو قطعة من حببديث أبببي هريببرة وحببديث‬
‫ابن عمرو أيضا وقد تقدما في أول الفصل ‪.‬‬
‫والحكم الول متفق عليه والخر مختلف فيه فقببد ذهببب‬
‫بعض أهل العلم إلببى أنببه ليببس لصببلة المغببرب إل وقببت‬
‫واحد وذهبببوا إلببى حببديث جبريببل عليببه السببلم المتقببدم‬
‫وفيه أنه صلى المغرب في اليومين حين وجبت الشببمس‬
‫وقتا واحدا ‪ .‬وهو قول ابن المبارك والشافعي ‪.‬‬
‫لكن الحاديث الصحيحة تقتضي امتداد وقت المغرب إلى‬
‫ذهاب الشفق وهو قول للشافعي في القببديم والجديببد ‪.‬‬
‫وصححه جمع من الشبافعية واختباره النبووي وانتصبر لبه‬
‫فراجع كلمببه فببي ) المجمببوع ( ) ‪ ( 33 - 3/29‬وحببديث‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫جبريل إنما يدل على وقت الفضيلة والختيار كما دل هببو‬
‫أيضا على ذلك بخصوص صلة العصر ‪.‬‬
‫والشببفق هببو الحمببرة لقببوله عليببه السببلم ‪ ) :‬ووقببت‬
‫المغرب مببا لببم يسببقط ثببور الشببفق ( ‪ .‬أخرجببه مسببلم )‬
‫‪ ( 2/104‬في رواية من حببديث ابببن عمببرو المتقببدم وهببو‬
‫عند أبي داود بلفظ ‪ :‬فور الشببفق ‪ .‬وهببو بمعنببى ثببور أي‬
‫ثورانه ‪ .‬قال النووي في ) المجموع ( ) ‪ ) : ( 3/36‬وهببذه‬
‫صببفة الحمببر ل البيببض ( وقببد رواه ابببن خزيمببة فببي‬
‫) صحيحه ( مصرحا بذلك فقال ‪ :‬ثنا عمببار بببن خالببد ‪ :‬ثنببا‬
‫محمد بن يزيد ‪ -‬هو الواسطي ‪ -‬عن شعبة عن قتاجة عببن‬
‫أبي أيوب عن عبد الله بن عمرو رفعه ‪:‬‬
‫) وقببببت صببببلة المغببببرب إلببببى أن تببببذهب حمببببرة‬
‫الشفق ‪ ( . . . .‬الحديث وهذا إسناد جيد إل أن ابن خزيمة‬
‫قال بعد أن ساقه ‪ :‬إن صحت هذه اللفظة تفرد بها محمد‬
‫بن يزيد وإنما قال أصحاب شعبة فيه ‪ :‬نور الشفق مكببان‬
‫حمرة الشفق ‪ .‬قال الحافظ في ) التلخيص ( ) ‪: ( 3/28‬‬
‫) قلت ‪ :‬محمد بن يزيد صدوق ( وقال ‪ :‬في التقريب ( ‪) :‬‬
‫ثقة ثبت عابد ( ‪.‬‬
‫وقد ذهب إلى أن الشفق الحمرة جمهور الفقهاء وأهببل‬
‫اللغببة وهببو قببول الصبباحبين وقببد رواه البببيهقي بإسببناد‬
‫صببحيح عببن ابببن عمببر كمببا فببي ) تهببذيب السببماء ( )‬
‫‪ ( 2/165‬ورواه الدارقطني ) ‪ ( 100‬مرفوعا وأعلوه ‪ .‬ثببم‬
‫رواه عن عبادة ابن الصببامت وشببداد بببن أوس معببا وعببن‬
‫أبي هريرة موقوفا ‪.‬‬
‫وقال أبو حنيفة والمزنببي وطائفببة مببن الفقهبباء وأهببل‬
‫اللغة ‪ :‬المراد البيض وهو بعببد الحمببر قببال فببي ) شببرح‬
‫مسلم ( ‪ ) :‬والول هو الراجح ( ‪ .‬وإليه ذهببب ابببن حببزم )‬
‫‪. ( 194 - 3/192‬‬
‫ويستحب المبادرة إلى صلة المغرب والتعجيل بهببا قبببل‬
‫اشتباك النجوم لقوله عليه الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) ل تزال أمتي بخير ‪ -‬أو على الفطببرة ‪ -‬مببا لببم يببؤخروا‬
‫المغرب حتى تشتبك النجوم ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهو حديث صببحيح بطرقببه وقببد ذكببرت كببثيرا منهببا فببي‬
‫التعليق على الطبراني رقم ) ‪ . ( 365‬وقد صححه الحاكم‬
‫والذهبي ‪.‬‬
‫ول ينافي ذلك صلة الركعتين قبل المغرب لثبوتهما عنه‬
‫صلى الله عليه وسلم قول وإقببرارا قببال عليببه السببلم ‪:‬‬
‫بين كل أذانين صلة بين كل أذانين صلة ( ثببم قببال فببي‬
‫الثالثة ‪ ) :‬لمن شاء ( ) الجماعة ( وابن نصر ) ‪. ( 26‬‬
‫وفي رواية ‪ ) :‬صلوا قبببل المغببرب ركعببتين ( ثببم قببال ‪:‬‬
‫صلوا قبل المغرب ركعتين ( ثم قال عند الثالثببة ‪ ) :‬لمببن‬
‫شاء ( كراهة أن يتخذها الناس سنة ‪ ) .‬حم خ دن قط ( ‪.‬‬
‫وقال أنس ‪ :‬كان المؤذن إذا أذن قام نبباس مببن أصببحاب‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم يبتدرون السواري حتى يخرج‬
‫النبي وهم كذلك يصلون ركعببتين قبببل المغببرب لببم يكببن‬
‫بين الذان والقامة شيء ‪ .‬وفي رواية ‪ :‬إل قليل ) حم خ‬
‫ابن نصر ( ‪.‬‬
‫وفي رواية ‪ :‬فقيل له ‪ :‬أكان رسول الله صلى الله عليببه‬
‫وسلم صلهما ؟ قال ‪ :‬كان يرانا نصليهما فلم يأمرنا ولم‬
‫ينهنا ‪ ) .‬م د قط ‪ ( 100 :‬وله شاهد من حديث عقبة عنببد‬
‫) خ حم قط ابن نصر ( ‪.‬‬
‫وأما ما أخرجه أبو داود وحده ) ‪ ( 202‬مببن طريببق شببعبة‬
‫عن أبي شعيب عببن طبباوس قببال ‪ :‬سببئل ابببن عمببر عببن‬
‫الركعتين قبل المغرب فقال ‪ :‬مببا رأيببت أحببدا علببى عهببد‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم يصليهما ‪ .‬فهو مع كونه‬
‫نافيا ‪ -‬وقد علم أن المثبت مقدم على النافي ‪ -‬ل يقبباوم‬
‫في الصحة ما تقببدم فببإن أبببا شببعيب هببذا اسببمه شببعيب‬
‫وليس بالمشهور كثيرا وقد قال فيه أبو زرعة ‪ ) :‬ل بببأس‬
‫به ( ‪.‬‬
‫وكببذا فببي ) التقريببب ( وقببد سببكت علببى الحببديث فببي‬
‫) التلخيص ( ) ‪ ( 4/8‬وفي ) الدراية ( ) ‪ ( 119‬وأ‪/‬ا النووي‬
‫فقال في ) المجموع ( ) ‪: ( 4/8‬‬
‫) إن إسناده حسن ( ‪ .‬واله أعلم ‪.‬‬
‫ثم إني بعد كتابة ما تقدم رجعببت إلببى ) المحلببى ( لبببن‬
‫حزم فإذا به يقول ) ‪ - ( 2/254‬وقد ذكر حديث ابببن عمببر‬
‫هذا ‪: -‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) إنه ل يصح لنه عن أبي شعيب أو شعيب ول ندري مببن‬
‫هو ( ‪.‬‬
‫ذلك وأما إذا وضع العشاء وكانت نفسه تتوق إليه فعليببه‬
‫أن يببدأ ببه ولبو أدى ذلببك إلببى تبأخير الصبلة قبال عليبه‬
‫الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) إذا قببدم العشبباء فابببدؤوا بببه قبببل صببلة المغببرب ول‬
‫تعجلوا عن عشائكم ( ) متفق عليه ( ‪.‬‬
‫وكذلك الشأن في كل صلة ‪ .‬قال عليه السلم ‪:‬‬
‫) إذا أقيمت الصلة وحضببر العشبباء فابببدؤوا بالعشبباء ( ‪.‬‬
‫وقال ‪:‬‬
‫) ل صلة بحضرة الطعام ( ) م ( ‪.‬‬
‫وكان ابن عمر يوضع له الطعام وتقام الصلة فل يأتيهببا‬
‫حتى يفرغ وإنه ليسمع قراءة المام ‪.‬‬
‫ويتأكد ذلك للصائم لقوله عليه الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) ل يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر ( ) متفق عليه ( ‪.‬‬
‫ول يجوز تسميتها بالعشاء لقوله عليه السلم ‪:‬‬
‫) ل تغلبنكم العراب على اسم صلتتكم المغرب ( قال ‪:‬‬
‫) والعراب تقول ‪ :‬هي العشاء ( ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري فببي ) الصببلة ‪ :‬ببباب مببن كببره أن يقببال‬
‫للمغبببرب ‪ :‬العشببباء ( ‪ .‬وأحمبببد ) ‪ . ( 5/55‬وعبببزاه فبببي‬
‫) المنتتقى ( لمسلم أيضا حيث قال ‪:‬‬
‫) متفق عليه ( ‪.‬‬
‫وهو وهم فليس هو في مسبلم وقبد اقتصبر فبي عبزوه‬
‫إلببى البخبباري صبباحب ) المشببارق ( وكببذا النببووي فببي‬
‫) المجموع ( ) ‪. ( 3/29‬‬
‫قال السندي ‪ :‬كببأن المببراد فيببه وفببي مثلببه النهببي عببن‬
‫إكثار إطلق لغة العراب بحببث تغلببب لغببة العببراب علببى‬
‫السم الشرعي فيقل إطلق السم الشرعي بين النبباس‬
‫ويكثر إطلق اسم العراب فل ينافي إطلق اسم العشباء‬
‫علبى قلبة ولهبذا ورد مثبل هبذا النهبي فبي إطلق اسبم‬
‫العتمببة علببى العشبباء ثببم جبباء إطلق اسببم العتمببة علببى‬
‫العشاء في الشرع على قلة والله أعلم ‪.‬‬
‫‪ - 4‬العشاء‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أول وقتها حين يغيب الشفق وهو الحمبر ‪ -‬كمبا سببق ‪-‬‬
‫ومن حجة من قال ذلك ما قاله ابن سيد الناس في شرح‬
‫الترمذي ‪ :‬وقد علم كل من له علببم بالمطببالع والمغببارب‬
‫أن البياض ل يغيب إل عند ثلببث الليببل الول بيقيببن وهببو‬
‫الذي حد عليه الصلة والسلم خروج أكثر الوقت به فصح‬
‫يقينا أن وقتها داخل قبل ثلببث الليببل الول بيقيببن فقببد‬
‫ثبت من النص أنببه داخببل قبببل مغيببب الشببفق الببذي هببو‬
‫البياض فتبين بذلك يقينا أن الوقت دخببل بالشببفق الببذي‬
‫هو الحمرة ( نقله الشوكاني ) ‪ . ( 2/9‬وقد سبق ابن حزم‬
‫إلببى هببذا المعنببى فببي ) المحلببى ( ) ‪ ( 2/193‬ابببن سببيد‬
‫الناس وكأنه أخذه عنه ‪.‬‬
‫وهذا مذهب الجمهور ‪.‬‬
‫وآخر وقتها حين ينتصف الليل كما في حديث أبي هريرة‬
‫وابن عمرو المتقدمين ‪ .‬وهو مذهب ابن حزم ) ‪( 2/164‬‬
‫وقد رواه عن عمر رضي الله عنببه بلفببظ ‪ ) :‬وصببل صببلة‬
‫العشبباء مببن العشبباء إلببى نصببف الليببل أي حيببن تبببيت (‬
‫) رسمه في الصل بببدون إعجببام ‪ .‬كببذا فببي ) المحلببى (‬
‫وأقول ‪ :‬الصواب ‪ :‬شئت فقد ذكره ابن حببزم مببن طريببق‬
‫الحجاج بن منهال ‪ :‬ثنا يزيببد بببن هببارون ‪ :‬ثنببا محمببد بببن‬
‫سيرين عن المهاجر أن عمر بن الخطبباب كتببب إلببى أبببي‬
‫موسى به ‪ .‬وقد رواه الطحاوي ) ‪ ( 1/94‬من طريببق أبببي‬
‫عمر الحوضي ‪ -‬واسمه حفص بن عمر ‪ -‬قال ‪ :‬ثنا يزيد بن‬
‫هارون به بلفظ ‪ :‬أي حين شئت ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله رجال الشيخين والمهاجر هذا هو‬
‫أبو الحسن كما صرح ابن حزم ) ‪. ( 190‬‬
‫ولهذا الثر طريق آخر أخرجه مالك ) ‪ ( 1/25‬مببن طريببق‬
‫هشام بن عروة عن أبيه أن عمر بببن الخطبباب كتببب إلببى‬
‫أبي موسى بلفظ ‪:‬‬
‫) وأن صل العشاء مببا بينببك وبيببن ثلببث الليببل فببإن أردت‬
‫فإلى شطر الليل ول تكن من الغافلين ( ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح غاية ‪.‬‬
‫وأما ما رواه الطحاوي مببن طريببق سببفيان الثببوري عببن‬
‫حبيب بن أبي ثابت عن نافع بببن جبببير قببال ‪ :‬كتببب عمببر‬
‫إلببى أبببي موسببى ‪ ) :‬وصببل العشبباء أي الليببل شببئت ول‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫تغفلها ( فمخالف لما سبق وعلة هببذه الروايببة النقطبباع‬
‫بين حبيب ونافع فإن حبيبا وإن كان ثقة فقببد كببان كببثير‬
‫الرسال والتدليس كما في ) التقريب ( وأنت ترى أنه قد‬
‫عنعن ولم يصرح بالتحديث فل يحتج بروايته هذه ل سببيما‬
‫وقد خالفت ما رواه الثقات ‪.‬‬
‫وهذا المذهب روي عن مالك القول به كمببا فببي ) بدايببة‬
‫المجتهد ( ) ‪ ( 75‬وهو قول أبي سعيد الصطخري قال ‪:‬‬
‫) إذا ذهب ثلث الليل أو نصفه فاتت الصلة وتكون قضاء‬
‫(‪.‬‬
‫ذكره في ) المهذب ( ‪ .‬وهو ظاهر قول المام الشببافعي‬
‫في باب استقبال القبلة ‪ ) :‬إذا مضى ثلث الليل فل أراها‬
‫إل فائتة ( قال النووي في ) شرح المهذب ( ) ‪: ( 3/40‬‬
‫) فمن أصحابنا من وافق الصطخري لظبباهر هببذا النببص‬
‫وتأوله الجمهور ( ‪.‬‬
‫وقلت ‪ :‬ومببن حجببة الشببافعي فببي قببوله بببالثلث حببديث‬
‫عائشة قالت ‪:‬‬
‫أعتم رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم ليلببة بالعتمببة‬
‫فناداه عمر رضي الله عنه ‪ :‬نام النساء والصبيان ‪ .‬فخرج‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسببلم فقبال ‪ ) :‬مببا ينتظرهبا‬
‫غيركم ( ولم يكن يصلي يومئذ إل بالمدينة ثم قال ‪:‬‬
‫) صلوها فيما بين أن يغيب الشفق إلى ثلث الليل ( ‪.‬‬
‫أخرجه النسائي من طريق ابن حمير قال ‪ :‬ثنببا ابببن أبببي‬
‫عيلة عن الزهري عن عروة عنها ‪.‬‬
‫وهذا سند جيد رجاله ثقات إل ابببن حميببر واسببمه محمببد‬
‫تكلم فيه بعضهم مع أنه من رجببال البخبباري وقببد أخرجببه‬
‫في ) صحيحه ( من طريق صالح بن كيسان ‪ :‬أخبرني ابببن‬
‫شببهاب بببه نحببوه إل أنببه قببال بببدل قببوله ‪ :‬ثببم قببال ‪:‬‬
‫صلوها ‪ . . .‬إلخ قال ‪ :‬وكانوا يصلون العشاء فيما بيببن أن‬
‫يغيب الشفق إلى ثلث الليل الول ‪.‬‬
‫لكببن قببد ثبببت تحديببد وقببت صببلة العشبباء إلببى نصببف‬
‫) الليل ( في الحديثين السابقين وهي زيادة يجب قبولها‬
‫كما ل يخفى وقببد جبباءت أحبباديث أخببرى فببي ذلببك منهببا‬
‫حديث أنس قال ‪ :‬أخر النبي صلى الله عليه وسببلم صببلة‬
‫العشاء إلى نصف الليل ثببم صببلى ثببم قببال ‪ ) :‬قببد صببلى‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الناس وناموا أما إنكم في صلة ما انتظرتموها ( خ حم )‬
‫‪ ( 3/200‬والطحاوي ) ‪ ( 94‬كلهما عن حميد الطويل عنه‬
‫‪ .‬وأخرجه النسائي ) ‪ ( 93‬من هببذا الببوجه بلفببظ ‪ ) :‬إلببى‬
‫قريب من شطر الليل ( ‪ .‬وهو رواية لحمد ) ‪. ( 3/189‬‬
‫وله طرق أخرى منها عن ثابت عنه بلفظ ‪ ) :‬إلببى شببطر‬
‫الليل ( أو ) كبباد يببذهب شببطر الليببل ( ‪ .‬أخرجببه مسببلم )‬
‫‪ ( 2/116‬وأحمببد ) ‪ ( 267‬وليببس عنببده ‪ ) :‬إلببى شببطر‬
‫الليل ( بل قال ‪ ) :‬حتى كاد يذهب شطر الليل ( ‪.‬‬
‫ومنها عن قرة بن خالد عن قتادة عن أنس بلفظ ‪:‬‬
‫) حتى كان قريب من نصف الليل ( ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم أيضا والطيالسببي ) ‪ ( 267‬وقببال ‪ ) :‬حببتى‬
‫مضببى شببطر الليببل ( وهببذا اللفببظ شبباذ مخببالف لسببائر‬
‫الروايات ‪.‬‬
‫ومنها عن أبي هريرة مرفوعا ‪:‬‬
‫) لول أن أشق علببى أمببتي لمرتهببم أن يببؤخروا العشبباء‬
‫إلى ثلث الليل أو نصفه ( ‪.‬‬
‫أخرجه ت وصححه مج ) ‪ ( 234‬حببم ) ‪ ( 433 - 250‬عببن‬
‫عبيد الله بن عمر عن سعيد المقبري عنه ‪ .‬ورجاله رجببال‬
‫الشيخين ‪.‬‬
‫ورواه الحبباكم ) ‪ ( 1/146‬مببن طريببق أخببرى عببن سببعيد‬
‫بلفظ ‪ ) :‬إلى نصف الليل ( بدون شك ‪.‬‬
‫ورواه أحمد من طريببق أخببرى عببن أبببي هريببرة بلفببظ ‪:‬‬
‫) إلى ثلث الليل ( بدون شك ‪.‬‬
‫ولذلك رواه من وجببه آخببر عببن سببعيد عببن عطبباء مببولى‬
‫صفية عن أبي هريرة فقببد اضبطرب فببي هببذه اللفظببة ‪.‬‬
‫انظر التعليق على الترمذي ‪.‬‬
‫ومنها حديث أبي سعيد الخدري قببال ‪ :‬صببلينا مببع رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم صلة العتمببة فلببم يخببرج حببتى‬
‫مضى نحو مببن شببطر الليببل فقببال ‪ ) :‬خببذوا مقاعببدكم (‬
‫فأخببذنا مقاعببدنا فقببال ‪ ) :‬إن النبباس قببد صببلوا وأخببذوا‬
‫مضاجعهم وإنكم لن تزالوا في صلة ما انتظرتببم الصببلة‬
‫ولول ضعف الضعيف وسقم السقيم لخرت هببذه الصببلة‬
‫إلى شطر الليل ( ‪ .‬أخرجه د ) ‪ ( 69‬واللفظ له ون ) ‪( 92‬‬
‫ومج ) ‪ ( 235 - 234‬وحم ) ‪ ( 3/5‬من طريق داود بن أبي‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫هند عببن أبببي نضببرة عنببه ‪ .‬وهببذا سببند صببحيح كمببا قببال‬
‫الحافظ في ) التلخيص ( ) ‪. ( 3/29‬‬
‫قلت ‪ :‬وهو على شرط مسلم ‪.‬‬
‫هذا ولم نجد لمن ذهب ‪ -‬وهبم الجمهبور ‪ -‬إلبى أن وقبت‬
‫العشاء يمتد إلى صلة الفجر إل حديثين وليسا بنببص فببي‬
‫ذلك ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن أبي قتادة مرفوعا ‪ ) :‬ليس في النوم تفريط‬
‫إنما التفريط على من لم يصل الصلة حتى يجيببء وقببت‬
‫الصببلة الخببرى ( ‪ .‬احتببج بببه علببى مببا ذكرنببا بعببض أهببل‬
‫الظبباهر مببن المتقببدمين ‪ .‬والشببوكاني المحقببق مببن‬
‫المتأخرين ) ‪ ( 1/10‬ورد ذلك ابن حببزم ردا قويببا فقببال )‬
‫‪ : ( 3/178‬هذا ل يدل على ما قالوه أصبل وهببم مجمعببون‬
‫معنا بل خلف من أحد من الئمة أن وقت صلة الفجببر ل‬
‫يمتد إلى وقت صلة الظهببر فصببح أن هببذا الخبببر ل يببدل‬
‫على اتصال وقت كل صلة بوقت التي بعببدها وإنمببا فيببه‬
‫معصية من أخر صلة إلى وقت غيرها فقط سببواء اتصببل‬
‫آخر وقتها بأول الثانية لها أم لم يتصل وليس فيببه أنببه ل‬
‫يكون مفرطا أيضا من أخرها إلببى خببروج وقتهببا وإن لببم‬
‫يدخل وقت أخرى ول أنه يكون مفرطببا بببل هببو مسببكوت‬
‫عنه في هذا الخبر ولكن بيانه في سائر الخبار التي فيها‬
‫نص على خروج وقت كل صلة والضرورة تببوجب أن مببن‬
‫تعدى بكل عمل وقته الذي حده اللببه تعببالى لببذلك العمببل‬
‫فقد تعدى حدود الله وقال تعالى ‪ ) :‬ومن يتعد حدود الله‬
‫فأولئك هم الظالمون ) ‪.‬‬
‫والحديث الثاني عن عائشة قالت ‪ :‬أعتم النبي صلى الله‬
‫عليه وسلم ذات ليلة حتى ذهببب عامببة الليببل وحببتى نببام‬
‫أهل المسجد ثم خرج فصلى فقال ‪ ) :‬إنه لوقتها لببول أن‬
‫أشببق علببى أمببتي ( ‪ .‬مسببلم ) ‪ ( 2/116‬ن ) ‪ ( 93‬مببي )‬
‫‪ ( 1/276‬والطحاوي ) ‪ ( 94‬من طريببق ابببن جريببج قببال ‪:‬‬
‫أخبرني المغيرة بن حكيم عن أم كلثوم بنت أبي بكر أنهببا‬
‫أخبرته عنها ‪.‬‬
‫فظاهر الحديث أنه صلها بعد مضببي نصببف الليببل الول‬
‫ولكن الحديث مؤول ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قال النببووي ‪ ) :‬والمببراد بعامببة الليببل كببثير منببه وليببس‬
‫المراد أكثره ول بد من هذا التأويل لقوله صلى الله عليه‬
‫وسلم ‪ ) :‬إنه لوقتها ( ول يجوز أن المراد بهذا القول مببا‬
‫بعد نصف الليل لنه لم يقل أحد من العلمبباء أن تأخيرهببا‬
‫إلى ما بعد نصف الليل أفضل ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وقد يببدل لهببذا التأويببل أن الحببديث قببد جبباء فببي‬
‫البخاري ومسلم والنسائي والببدارمي والمسببند ) ‪ 6/43‬و‬
‫‪ 215‬و ‪ ( 272‬من طرق عن الزهري عن عروة عن عائشة‬
‫وليس فيه قوله ‪ ) :‬حتى ذهب عامة الليببل ( وإنمببا فيببه ‪:‬‬
‫) حبببتى نببباداه عمبببر ببببن الخطببباب ‪ :‬قبببد نبببام النسببباء‬
‫والصبيان ( ‪ .‬وذلك إنمببا يكببون عببادة قبببل نصببف الليببل ‪.‬‬
‫ويقببوي ذلببك أن الحببديث هببذا رواه ابببن عببباس أتببم منببه‬
‫فقال ‪ :‬أخر النبي صلى الله عليه وسلم العشاء ذات ليلببة‬
‫حتى ذهب من الليل فقام عمر رضببي اللببه عنببه فنببادى ‪:‬‬
‫الصلة يا رسول الله رقد النساء والولدان ‪ .‬فخرج رسول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم والماء يقطببر مببن رأسببه وهببو‬
‫يقول ‪ ) :‬إنه الوقت لول أن أشببق علببى أمببتي ( ‪ .‬أخرجببه‬
‫النسائي ) ‪ ( 92‬والدارمي ) ‪ ( 276‬من طريق سفيان عن‬
‫عمرو عن عطاء عنه وعن ابن جرير عن عطاء عنه ‪.‬‬
‫وهذان إسنادان صحيحان على شرط الشيخين ‪.‬‬
‫وقد رواه مسلم ) ‪ ( 117‬وأحمد ) ‪ ( 1/366‬عن ابن جريج‬
‫به وفيه التصريح بسماع ابن جريج من عطاء ‪.‬‬
‫فهذه الرواية تدل على أن حديث عائشة برواية أم كلثوم‬
‫عنها وحديثها بروايببة عببروة عنهببا إنمببا هببو حببديث واحببد‬
‫اختصره بعبض البرواة وهبي تببدل دللبة ظباهرة علبى أن‬
‫قوله فيها ‪ ) :‬إنه الوقت ( يريد به الببوقت الببذي نببام فيببه‬
‫النساء والولدان وذلك قبل نصببف الليببل عببادة كمببا قلنببا‬
‫فرجع الحيث إلى أن المراد بعامة الليل كثير منه ل أكثره‬
‫كما قال النووي وهو من دقة فهمه رحمه الله ‪ .‬وإن كان‬
‫ل بد من الخذ بظاهر حديث أم كلثوم عنها فهذا إنما يدل‬
‫على أنه صلها في ابتداء النصف الثاني ولذلك قببال ابببن‬
‫حزم ) ‪: ( 3/184‬‬
‫) إذا ذهب نصف الليل فقد ذهب عامة الليل ( وعلى هببذا‬
‫بنى قوله في أول الفصل ) ‪ ) : ( 3/164‬ثم يتمادى وقت‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫صلة العتمة إلى انقضاء نصف الليل الول وابتداء نصببف‬
‫الثاني فمن كبر لهبا فبي أول النصبف الثبباني مبن الليبل‬
‫فقببد أدرك صببلة العتمببة بل كراهببة ول ضببرورة فببإذا زاد‬
‫على ذلك فقد خرج وقببت الببدخول فببي صببلة العتمببة ( ‪.‬‬
‫وأما أنه يدل على امتببداد الببوقت إلببى صببلة الفجببر كمببا‬
‫زعم الطحاوي فليس فيببه أدنببى دللببة علببى ذلببك ‪ .‬وهببو‬
‫قول للشافعي كما ذكر الشوكاني ) ‪. ( 2/10‬‬
‫والليببل ينتهببي بطلببوع الفجببر الصببادق وهببو مببذهب‬
‫الشافعية وكافة العلماء وراجع ) المجموع ( ) ‪. ( 3/10‬‬
‫وكان صلى الله عليه وسبلم يسبتحب أن يبؤخر العشباء ‪.‬‬
‫) رواه الجماعة ( ‪.‬‬
‫زاد أحمببد ) ‪ 4/424‬و ‪ : ( 425‬إلببى ثلببث الليببل ‪ .‬وسببنده‬
‫صحيح على شرطهما ‪.‬‬
‫ويحض على ذلك فيقول ‪ ) :‬أعتموا بهببذه الصببلة فببإنكم‬
‫قد فضلتم بها على سائر المم ولم تصلها أمة قبلكببم ( ‪.‬‬
‫أبببو داود ) ‪ ( 69‬وحببم ) ‪ ( 5/237‬مببن طريببق حريببز بببن‬
‫عثمان ‪ :‬ثنا راشد بن سعد عن عاصم بن حميببد السببكوني‬
‫ وكان من أصحاب معاذ بن جبل ‪ -‬أنه سمع معاذ بن جبل‬‫يقول ‪ :‬رقبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في صلة‬
‫العشباء فباحتبس حبتى ظننبا أن لبن يخبرج والقبائل منبا‬
‫يقول ‪ :‬قد صلى ولن يخرج فقال رسول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪ . . .‬فذكره ‪ .‬زاد أبو داود ‪ :‬فإنببا لكببذلك حببتى‬
‫خرج النبي صلى الله عليه وسببلم فقببالوا لببه كمببا قببالو ‪.‬‬
‫فقال لهم ‪ . . .‬الحديث ‪ .‬وهذا إسناد جيد ‪.‬‬
‫وفي هذا النتظار نزل قوله تعالى ‪ ) :‬ليسبوا سبواء مبن‬
‫أهل الكتاب ‪ . . .‬والله عليم بالمتقين ) ] آل عمببران‪113/‬‬
‫ ‪ [ 115‬قال ابن مسعود رضي الله عنه ‪ :‬أخر رسول الله‬‫صلى الله عليه وسلم صلة العشاء ثم خرج إلبى المسبجد‬
‫فإذا الناس ينتظرون الصلة قال ‪ ) :‬أما إنه ليس من أهل‬
‫هذه الديان أحد يذكر اللببه هببذه السبباعة غيركببم ( قببال ‪:‬‬
‫وأنزل هؤلء اليات ‪ ) :‬ليسوا سواء من أهل الكتاب ‪) . . .‬‬
‫حتى بلغ ‪ ) :‬وما يفعلوا من خير فلن يكفروه والله عليببم‬
‫بالمتقين ) ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه أحمد ) ‪ ( 1/394‬عببن شببيبان عببن عاصببم عببن زر‬
‫عنه ‪ .‬وهذا سند حسن ‪.‬‬
‫وكان ل يعزم عليهم بذلك لما فيه من المشقة كما سبق‬
‫‪.‬‬
‫ومع ذلك فكان عليه السببلم يراعببي أحببوال المجتمعيببن‬
‫قلة وكثرة فقد كان أحيانا يؤخرها وأحيانا يعجل إذا رآهم‬
‫اجتمعببوا عجببل وإذا رآهببم أبطببأوا أخببر ‪ ) .‬خ م حببم ‪:‬‬
‫‪ ( 3/369‬وطيا ) ‪ ( 124‬عن أبي برزة ‪.‬‬
‫وقالت عائشة ‪ :‬ما نام رسول الله صلى الله عليبه وسبلم‬
‫قبل العشاء ول سمر بعببدها ‪ .‬مببج ) ‪ ( 238‬طيببا ) ‪( 201‬‬
‫حم ) ‪ ( 6/264‬من طريق عبد اللببه بببن عبببد الرحمببن بببن‬
‫يعلى الطائفي عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عنها‬
‫‪ .‬وهذا سند حسن ورجبباله رجببال سببملم ‪ .‬وقببال صبباحب‬
‫) الزوائد ( ‪ :‬إنه صحيح ‪.‬‬
‫وله طريق أخرى عند ابن نصر قال ‪ :‬ثنا محمود بن آدم ‪:‬‬
‫ثنا يحيى بن سليم ‪ :‬ثنا هشببام بببن عببروة قببال ‪ :‬سببمعت‬
‫أبي يقول ‪ :‬انصرفت بعد العشاء الخرة فسببمعت كلمببي‬
‫عائشة رضي الله عنها خالتي ونحن في حجرة بيننا وبينببا‬
‫سقف فقالت ‪ :‬يا عروة أو يا عرية ما هببذا السببمر ؟ إنببي‬
‫ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم نائما قبل هببذه‬
‫الصببلة ول متحببدثا بعببدها إمببا نائمببا فيسببلم أو مصببليا‬
‫فيغنم ‪ .‬وهذا إسناد محسن أيضا ورجاله رجال البخاري ‪.‬‬
‫وقال ابن مسعود ‪:‬‬
‫جدب ‪ 1‬لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم السببمر بعببد‬
‫العشاء يعني ‪ :‬زجرنا ‪.‬‬
‫أخرجه ابن ماجه ) ‪ ( 238‬وأحمد ) ‪( 410 389 - 1/388‬‬
‫من طرق ثلثببة عببن عطبباء بببن السببائب عببن شببقيق بببن‬
‫‪ ( 1 ) 1‬هو بالجيم عند جميع من خرجه وجاء مفسرا عند ابن ماجه بما ترى ‪.‬‬
‫وقال أحمد ‪ :‬وقال خالببد ‪ -‬هببو أحببد الببرواة عببن عطبباء ‪ -‬معنببى جببدب إلينببا‬
‫يقول ‪ :‬عابه وذمه ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وبهذا فسره في ) النهاية ( ‪.‬‬
‫وقد رواه الطحاوي ) ‪ ( 2/390‬من طريق وهيب وحماد بن سلمة عن عطبباء‬
‫بلفظ ‪ :‬حدب إلينا ‪ .‬بالحاء المهملة ‪ .‬وليببس هببو تحريفببا مطبعيببا فقببد جعلببه‬
‫الطحاوي دليل على جواز السمر فيما هو قربة فقببال ‪ :‬وحببدب لهببم مببا هببو‬
‫قربة فل أدري أتصحف ذلك على الطحاوي أم على من فوقه ؟ والله أعلم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫سلمة عنه ‪ .‬ورجاله رجببال البخبباري لكببن عطبباء كببان قببد‬
‫اختلط ‪.‬‬
‫قال الترمذي ‪ :‬وقد كره أكثر أهل العلم النوم قبل صلة‬
‫العشاء والحديث بعدها ورخص في ذلك بعضهم وقال عبد‬
‫الله بن المبارك ‪ :‬أكثر الحاديث الكراهية ‪.‬‬
‫والذي يظهر من مجموع الحاديث الواردة في هذا الباب‬
‫كراهة السمر والسهر إل فيما فيه صالح المتكلم أو صالح‬
‫المسلمين وفي ذلك أحاديث ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬عن عمر بن الخطاب قال ‪:‬‬
‫كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسمر مع أبي بكر‬
‫في الامر من أمور المسلمين وأنا معهما ‪.‬‬
‫أخرجه الترمذي ) ‪ ( 1/315‬وابن نصببر ) ‪ ( 46‬والطحبباوي‬
‫) ‪ ( 391‬من طريق أبي معاوية عن العمش عن إبراهيببم‬
‫عن علقمة عنه ‪ .‬وهذا سند صحيح على شرطهما واقتصر‬
‫الترمذي على تحسينه وهو قصور كما بينه المعلق عليه ‪.‬‬
‫وقد رواه أحمد ) ‪ ( 26 - 1/25‬بإسنادين عن عمر فقال‬
‫ثنا أبببو معاويببة ‪ :‬ثنببا العمببش عببن إبراهيببم عببن علقمببة‬
‫قال ‪ :‬جاء رجببل إلببى عمببر رضببي اللببه عنببه وهببو بعرفببة‬
‫قال ‪ ] :‬أبو [ معاويببة ‪ :‬وحببدثنا العمببش عببن خيثمببة عببن‬
‫قيس بن مروان أ ه أتى عمر رضي الله عنببه ‪ . . . .‬فببذكر‬
‫الحديث مطول ‪.‬‬
‫فللعمش في الحديث إسنادان والول صحيح كما ذكرنببا‬
‫وكذلك الخر صحيح ورجاله رجال الشيخين غير قيس بببن‬
‫مروان أبي قيس وهو صدوق كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن ابن عباس أنه قال ‪ :‬رقدت في بيببت ميمونببة‬
‫ليلة كان النبي صلى الله عليه وسلم عنببدها لنظبر كيببف‬
‫صلة النبي صلى الله عليه وسببلم بالليببل قببال ‪ :‬فتحببدث‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم مع أهله ساعة ثم رقد ‪.‬‬
‫رواه مسلم ) ‪ ( 2/182‬وابن نصر ) ‪. ( 46‬‬
‫) ‪ ( 3‬عن أنس رضي الله عنه أن أسيد بن حضير ورجل‬
‫آخر من النصار تحدثا عنببد رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ليلة في حاجة لهما حببتى ذهببب مببن الليلببة سبباعة‬
‫والليلة شديدة الظلمة ثم خرجا من عند النبي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ينقلبان وبيد كل واحببد عصبباة فأضبباءت عصببا‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أحدهما لهما حتى مشيا في ضوئها حتى إذا افترقت بهما‬
‫الطريق أضاءت للخر عصاه فمشى كل واحد منهمببا فببي‬
‫ضوئه حتى بلغ أهله ‪.‬‬
‫رواه ابن نصر عن عبد الرزاق ‪ :‬أنا معمر عن ثابت عنببه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط الستة ‪.‬‬
‫ويدل لما ذكرنببا مببن الجمببع ‪ :‬مببا رواه أبببو سببعيد مببولى‬
‫النصار قال ‪ :‬كان عمر ل يدع سامرا بعد العشاء يقببول ‪:‬‬
‫ارجعوا لعل الله يرزقكم صلة أو تهجدا فانتهى إلينا وأنببا‬
‫قاعد مع ابن مسعود وأبي بن كعب وأبببي ذر فقببال ‪ :‬مببا‬
‫يقعدكم ؟ قلنا ‪ :‬أردنا أن نذكر الله فقعد معهم ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي ) ‪ ( 2/391‬من طريق سليمان بن شعيب‬
‫‪ :‬ثنا عبد الرحمن ابن زياد قال ‪ :‬ثنا شببعبة عببن الجريببري‬
‫قال ‪ :‬سمعت أبا نضرة يحبدث عبن أببي سببعيد ببه ‪ .‬وأبببو‬
‫سعيد هذا وعبد الرحمن بن زياد لم أعرفهما ويحتمببل أن‬
‫يكون عبد الرحمن هذا هو ابببن زيبباد بببن أنعببم الفريقببي‬
‫وهو ضعيف الحديث ‪.‬‬
‫ويكره تسمية العشاء بالعتمة ‪ .‬قال عليه الصلة والسلم‬
‫‪ ) :‬ل تغلبنكم العراب على اسم صلتكم ‪ :‬العشبباء فإنهببا‬
‫في كتاب الله العشاء وإنها تعتم بحلب البل ( ‪ ) .‬م ‪118‬‬
‫( ود ) ‪ ( 2/312‬ون ) ‪ ( 94 - 93‬مج ) ‪ ( 239‬حم ) ‪ 2/10‬و‬
‫‪ 19‬و ‪ 49‬و ‪ ( 144‬عن عبد الله بن أبي لبيد عن أبي سلمة‬
‫بن عبد الرحمن عن ابن عمر ‪.‬‬
‫وفببي روايببة لحمببد ‪ ) :‬إنمببا يببدعونها العتمببة لعتببامهم‬
‫بالبل ( ‪ .‬وسندها صحيح على شرط مسلم ‪.‬‬
‫وله شاهد من حديث أبي هريببرة أخرجببه ابببن مبباجه مببن‬
‫طريق عبد الرحمن ابن حرملة عن سعيد بن الميب عنببه ‪.‬‬
‫وإسناده جيد وقال في ) الزوائد ( ‪ :‬صحيح ‪.‬‬
‫وله طريق أخرى عنه أخرجه وهو وأحمد ) ‪( 438 2/433‬‬
‫عن محمد بن عجلن ‪ :‬ثني سعيد ‪ -‬يعنببي المقبببري ‪ -‬عببن‬
‫أبي هريرة مرفوعا مختصرا ‪ .‬وسنده حسن أيضا ‪.‬‬
‫ول بببأس مببن ذلببك نببادرا لثبببوته عنببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ ) :‬ولو يعلمون ما في العتمة والصبح لتوهما ولببو‬
‫حبببوا ( خ م ) ‪ ( 31 - 2‬ن ) ‪ ( 93‬حببم ) ‪ 2/278‬و ‪ 303‬و‬
‫‪ 374‬و ‪ ( 533‬مالك ) ‪ ( 88 - 1/87‬كلهم عنه عببن سببمي‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫مولى أبي بكر بن عبد الرحمن عن أبي صالح السمان عن‬
‫أبي هريرة رضي الله عنه مرفوعا به في حديثه ‪.‬‬
‫زاد أحمد في رواية عن عبد الببرزاق عببن مالببك ‪ :‬فقلببت‬
‫لمالك ‪ :‬إما يكبره أن نقبول ‪ :‬العتمبة ؟ قبال ‪ :‬هكبذا قبال‬
‫الذي حدثني ‪.‬‬
‫وثبت ذلك عن بعض الصحابة كجابر بن سمرة عند مسلم‬
‫) ‪ ( 118‬وأحمد ) ‪ 5/89‬و ‪ ( 105‬وغيرهما وجببابر بببن عبببد‬
‫الله عند أحمد ) ‪ ( 3/348‬وغيره ‪.‬‬
‫قال ابن القيم ) ‪ ( 2/12‬بعد أن ذكر حديث اببن عمبر ثبم‬
‫حديث أبي هريرة هذا ‪:‬‬
‫) فقيل ‪ :‬هذا ناسخ للمنع وقيل بالعكس والصواب خلف‬
‫القببولين فببإن العلببم بالتاريببخ متعببذر ول تعببارض بيببن‬
‫الحديثين فإنه لم ينه عن إطلق اسم العتمة بالكلية وإنما‬
‫نهى عن أن يهجر اسم العشاء وهو السببم الببذي سببماها‬
‫الله به في كتابه ‪ .‬ويغلب عليها اسم العتمة فببإذا سببميت‬
‫العشاء وأطلق عليها أحيانا العتمة فل بأس والله أعلم ‪.‬‬
‫وهذا محافظة منه صلى الله عليه وسببلم علببى السببماء‬
‫التي سمى الله بها العبادات فل يهجر ويؤثر عليها غيرها‬
‫كما فعله المتأخرون في هجران ألفبباظ النصببوص وإيثببار‬
‫المصطلحات الحادثة عليها ونشأ بسبب هببذا مببن الفسبباد‬
‫ما الله به عليم ( ‪.‬‬
‫‪ - 5‬الفجر‬
‫‪ - 1‬أول وقتها حين يطلع الفجر كمببا سبببق فببي حببديث‬
‫أبي هريرة ‪.‬‬
‫‪ - 2‬و) إن الفجر ليس الذي يقول هكذا ) وجمببع أصببابعه‬
‫ثم نكسها إلى الرض ( ولكن الذي يقببول هكببذا ) ووضببع‬
‫المسبحة على المسبحة ومببد يببديه ( ‪ .‬مسببلم ) ‪( 3/129‬‬
‫وخ وزاد ‪ :‬عن يمينه وشماله ‪.‬‬
‫‪ - 3‬وكان صلى الله عليه وسلم يصليها بغلس ‪ ) .‬متفببق‬
‫عليه عن جابر ( ‪.‬‬
‫‪ - 4‬ولم يدخل بها في السفار إل مرة واحببدة قببال أبببو‬
‫مسببعود النصبباري فببي حببديث لببه ‪ :‬وصببلى الصبببح مببرة‬
‫بغلس ثم صلى مرة أخرى فأسبفر بهبا كبانت صبلته بعبد‬
‫ذلك الغلس حتى مات لم يعد إلى أن يسفر ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫رواه أبو داود ) ‪ ( 65‬وطحا ) ‪ ( 104‬والدارقطني ) ‪( 93‬‬
‫وابن حبان في ) صحيحه ( كما في نصب الرايببة ) ‪( 240‬‬
‫من طريق أسامة بن زيد الليثي أن ابن شهاب أخبره عببن‬
‫عروة ‪ :‬سمعت بشير بن أبي مسعود يقببول ‪ :‬سببمعت أبببا‬
‫مسعود به ‪ .‬وهذا إسناد حسن كما قال النببووي ) ‪( 3/52‬‬
‫وقال الخطابي ‪:‬‬
‫) هو صحيح السناد ( ‪.‬‬
‫وأما ما أخرجه أحمد ) ‪ ( 136 - 2/135‬مببن طريببق أبببي‬
‫شعبة الطحان جار العمش عن أبي الربيع قال ‪ :‬كنت مع‬
‫ابن عمر ‪ . . .‬فقلت له ‪ :‬إني أصلي معك الصبح ثم ألتفت‬
‫فل أرى وجه جليسي ثببم أحيانببا تسببفر قببال ‪ :‬كببذا رأيببت‬
‫رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم يصببلي وأحببببت أن‬
‫أصببليها كمببا رأيببت رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫يصليها ‪ .‬فضعيف ل يقاومه وعلتببه أبببو الربيببع هببذا قببال‬
‫الدارقطني ‪:‬‬
‫) مجهول (‬
‫على أنه قد عارضه عن ابن عمر ما هو أقوى منببه سببندا‬
‫فقال نهيك بن يريم ‪ :‬ثنا مغيث بببن سببمي قببال ‪ :‬صببليت‬
‫مع عبد الله بن الزبيببر الصبببح بغلببس فلمببا سببلم أقبلببت‬
‫على ابن عمر فقلت ‪ :‬ما هذه الصلة ‪ .‬قال ‪ :‬هذه صببلتنا‬
‫كانت مع رسول اللببه صبلى اللبه عليببه وسببلم وأبببي بكبر‬
‫وعمر فلما طعن عمر أسفر بها عثمان ‪.‬‬
‫أخرجبه اببن مباجه ) ‪ ( 230 - 229‬والطحباوي ) ‪( 104‬‬
‫عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح كما في ) الزوائد ( وفي ) المجموع ( )‬
‫‪ ( 3/53‬قال الترمذي في ) كتاب العلل ( ‪:‬‬
‫قال البخاري ‪ :‬هذا حديث حسن ( ‪.‬‬
‫‪ - 5‬وكببان أحيانببا يخببرج منهببا فببي الغلببس كمببا قببالت‬
‫عائشة ‪ :‬كن نساء المؤمنات يشهدن مع النبي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم صلة الفجر متلفعات بمروطهببن ثببم ينقلبببن‬
‫إلببى بيببوتهن حببتى يقضببين الصببلة ل يعرفهببن أحببد مببن‬
‫الغلس ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫خ م ) ‪ ( 2/119‬ن ) ‪/ ( 94‬ي ) ‪ ( 277‬ابن مبباجه ) ‪( 669‬‬
‫طيبببا ) ‪ ( 206‬حبببم ) ‪ 6/33‬و ‪ 37‬و ‪ ( 248‬والطحببباوي )‬
‫‪ ( 104‬عن الزهري عن عروة عن عائشة به ‪.‬‬
‫وله طريقان آخران عنها ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬مالك ) ‪ ( 21‬عن يحيى بن سعيد عببن عمببرة بنببت‬
‫عبد الرحمن عنها ‪ .‬وقد رواه مسلم وأبببو داود ) ‪ ( 69‬ون‬
‫ت ) ‪ ( 287‬وقببال ‪ :‬حسببن صببحيح والطحبباوي وأحمببد )‬
‫‪ ( 179 - 1/178‬كلهم عن مالك به ‪.‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن عبد الرحمن بن القاسم عن القاسم بن محمد‬
‫عنها أخرجه الطحاوي وأحمد ) ‪. ( 259 - 6/258‬‬
‫وله شاهد من حديث قيلة عند طبا ) ‪ ( 230‬طحا ) ‪( 105‬‬
‫وعن حرملة العنبري عنده وكذا الطيالسي ) ‪. ( 167‬‬
‫‪ - 6‬وأحيانا يخرج منها في السفار حيببن يعببرف الرجببل‬
‫وجه جليسه كما قال أبو برزة السلمي ‪ :‬وكان صلى الله‬
‫عليه وسلم ينفتل مببن صببلة الغببداة حيببن يعببرف الرجببل‬
‫جليسببه ‪ .‬خ م ) ‪ ( 120 - 119‬د ) ‪ ( 66‬ن ) ‪ ( 92‬طحببا )‬
‫‪ ( 105‬طيببا ) ‪ ( 124‬حببم ) ‪ 4/420‬و ‪ 423‬و ‪ 424‬و ‪( 425‬‬
‫عن سيار بن سلمة عنه ‪.‬‬
‫‪ - 7‬وهببذا السببفار هببو المببراد بقببوله عليببه الصببلة‬
‫والسببلم ‪ ) :‬أسببفروا بببالفجر فببإنه أعظببم للجببر ( أي ‪:‬‬
‫اخرجوا منها فببي وقببت السببفار وذلببك بإطالببة القببراءة‬
‫فيها ‪ .‬وهذا التأويل ل بد منه ليتفق قوله صلى الله عليببه‬
‫وسلم هذا مع فعله الذي واظب عليببه مببن الببدخول فيهببا‬
‫في وقت الغلس كما سبق وهو الذي رجحه الحببافظ ابببن‬
‫القيم في ) إعلم الموقعين ( ‪ .‬وسبقه إلببى ذلببك المببام‬
‫الطحاوي من الحنفية وأطال في تقريببر ذلببك ) ‪- 1/104‬‬
‫‪ ( 109‬وقال ‪:‬‬
‫) إنه قول أبي حنيفة وأبي يوسف ومحمد ( ‪.‬‬
‫وإن كببان مببا نقلببه عببن الئمببة الثلثببة مخالفببا لمببا هببو‬
‫المشهور عنهم في كتب المذهب مببن اسببتحباب البتببداء‬
‫بالسفار وقببد مببال إلببى هببذا الجمببع أيضببا مببن متببأخري‬
‫الحنبباف العلمببة أبببو الحسببنات اللكنببوي فببي ) التعليببق‬
‫للمجد ( ) ‪. ( 44 - 42‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وأما الحديث المببذكور فحببديث صببحيح لكنببه اختلببف فببي‬
‫لفظه فرواه باللفظ المذكور الترمذي ) ‪ ( 289‬والدارمي‬
‫) ‪ 277‬ت ( والطحببباوي ) ‪ ( 106‬والطيالسبببي ) ‪( 129‬‬
‫كلهم عن محمد بن إسحاق عن عاصم بن عمر بببن قتببادة‬
‫عن محمود ابن لبيد عن رافع بن خديج به ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن لول عنعنة محمد بن إسحاق فإنه مدلس‬
‫فيحتمل أنه سمعه بواسطة عن عاصم ويأتي ما يؤيد هذا‬
‫الحتمال ‪.‬‬
‫ورواه أببببو داود ) ‪ ( 69‬واببببن مببباجه ) ‪ ( 230‬وأحمبببد )‬
‫‪ ( 4/140‬كلهم عن سفيان ابن عيينة عن ابن عجلن عببن‬
‫عاصم به بلفظ ‪ :‬أصبحوا ‪ .‬بدل ‪ :‬أسفروا ‪.‬‬
‫وكذلك رواه ابن إسببحاق عببن ابببن عجلن فقببال أحمببد )‬
‫‪ : ( 3/465‬ثنا يزيد قال ‪ :‬أنا محمد بن إسحاق قال ‪ :‬أنبأنا‬
‫ابن عجلن به ‪.‬‬
‫وخالفهما عن ابببن عجلن أبببو خالببد الحمببر فببرواه عنببه‬
‫بلفظ ‪ ) :‬أسفروا ( ‪ .‬أخرجببه عنببه أحمببد ) ‪ ( 4/142‬وكببذا‬
‫يحيببى بببن سببعيد عنببد النسببائي وسببفيان الثببوري عنببد‬
‫الطحاوي ) ‪ ( 105‬وكذا الدارمي إل أن هذا قال ‪ ) :‬نوروا‬
‫(‪.‬‬
‫وقببد توبببع عليببه ابببن عجلن فبرواه زيبد ببن أسبلم عببن‬
‫عاصم بن عمر لكن اختلف عليه فيه سندا ومتنا ‪.‬‬
‫أما السند فببرواه أبببو غسببان ‪ :‬ثنببي زيببد بببن أسببلم عببن‬
‫عاصم بن عمر عن محمود عن لبيد عن رجببال مببن قببومه‬
‫مببن النصببار أن رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫قال ‪ . . .‬فذكره ‪.‬‬
‫أخرجه النسائي ‪.‬‬
‫ورواه الليببث بببن سببعد واسببباط بببن محمببد أمببا الول‬
‫فقال ‪ :‬ثني هشام بن سعد عن زيد بن أسلم عببن عاصببم‬
‫بن رجال من قومه من النصار من أصببحاب النبببي صببلى‬
‫الله عليه وسلم قالوا ‪ :‬قال رسول الله صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ .‬أخرجه الطحاوي ) ‪( 106‬‬
‫وأما الخر فقال ‪ :‬ثنا هشام بن سعد عن زيببد بببن أسببلم‬
‫عن محمود بن لبيد عببن بعببض أصببحاب النبببي صببلى اللببه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫عليببه وسببلم قببال ‪ :‬قببال رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ . . .‬أخرجه أحمد ) ‪. ( 4/243‬‬
‫فأسقط الول من السند محمود بن لبيد شيخ عاصم بببن‬
‫عمر وأسقط الخر عاصم بن عمر شيخ زيد بن أسلم ‪.‬‬
‫وأما المتن فقببال أبببو غسببان ‪ ) :‬مببا أسببفرتم بببالفجر (‬
‫وقال الليث ‪ ) :‬أصبحوا بالصبح فكلما أصبحتم بها ( وقال‬
‫أسباط ‪ ) :‬أسفروا ( ‪.‬‬
‫وقد تابع هشاما عن زيد ‪ :‬حفص بن ميسببرة مثببل روايببة‬
‫الليث سندا ومتنا ‪ .‬رواه الطحاوي ) ‪. ( 106 - 105‬‬
‫وقد رواه عبد الرحمن بن زيببد بببن أسببلم عببن أبيببه عببن‬
‫محمود بن لبيد النصاري قببال ‪ :‬قببال رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم ‪ ) :‬أسفروا ‪ ( . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫وهذا اختلف آخر لكن عبد الرحمن بن زيد ضعيف ‪.‬‬
‫ورواه شعبة عن أبي داود عن زيد بن أسقط عن محمود‬
‫بن لبيد عن رافع ابن خديج مرفوعا به ‪.‬‬
‫وأبو داود هذا هو نفيع العمى وهو متروك وقد كذبه ابن‬
‫معين ‪ .‬وفيه اختلف آخر على زيببد بببن أسببلم ذكببره فببي‬
‫) نصب الراية ( ) ‪ ( 1/236‬فراجعه فيه ‪.‬‬
‫وبالجملة فهذا اضطراب شديد في الحديث والصواب من‬
‫حيث السناد رواية ابن عجلن عببن عاصببم بببن عمببر عببن‬
‫محمببود بببن لبيببد عببن رافببع بببن خديببج وذلببك لمريببن ‪:‬‬
‫لتصالها ولموافقة رواية أبي غسان عببن زيببد بببن أسببلم‬
‫لها متنببا وسببندا إل مببا فيهببا مببن إبهببام مببن رواتهببا مببن‬
‫الصحابة عنببه صببلى اللببه عليببه وسببلم وليسببت بمخالفببة‬
‫فادحة كمببا ل يخفببى وإسببنادها صببحيح كمببا فببي ) نصببب‬
‫الراية ( ) ‪. ( 238‬‬
‫وللحديث شواهد كثيرة ل تخلو أسانيدها من مقببال وقببد‬
‫خرجها الزيلعي وكذا الهيثمي في ) المجمع ( ) ‪- 1/315‬‬
‫‪ ( 317‬فليراجعهببا مببن شبباء وكلهببا بلفببظ ‪ ) :‬أسببفروا (‬
‫وبعضها ‪ ) :‬نوروا ( ‪ .‬فهي في الجملة مؤيدة للفظ الببذي‬
‫رجحناه من حديث رافع وهو ‪ :‬أسفروا ‪ .‬ولكن قببد علمببت‬
‫بما سلف أنه ليس المعنى ‪ :‬أسفروا ابتداء بببل انتهبباء إل‬
‫أنه يعكر على هذا المعنى ما خرجببه ابببن أبببي حبباتم فببي‬
‫) العلل ( ) ‪ 1/139‬و ‪ ( 144 - 143‬والطيالسي ) ‪( 129‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وابببن أبببي شببيبة وإسببحاق بببن راهويببة فببي مسببانيده‬
‫والطبببراني فببي ) معجمببه ( مببن طريببق إسببماعيل بببن‬
‫إبراهيم المديني عن هرير بن عبد الرحمن بببن رافببع بببن‬
‫خديج عن رافع بن خديج قال ‪ :‬قال رسول الله صلى الله‬
‫عليه وسلم لبلل ‪:‬‬
‫) أسفر بصلة الصبح حتى يرى القوم مواقع نبلهم ( ‪.‬‬
‫وهذا سند رجبباله ثقببات لكببن مببا أرى أن هريببر بببن عبببد‬
‫الرحمن هذا سمعه من جده رافببع فإنمببا يببروي عببن أبيببه‬
‫عبد الرحمن وقد ذكر الحببافظ فببي ) التقريببب ( أنببه مببن‬
‫الطبقببة الخامسببة يعنببي الطبقببة الصببغرى مببن التببابعين‬
‫الببذين رأوا الواحببد والثنيببن مببن الصببحابة ولببم يثبببت‬
‫لبعضهم السماع من الصحابة كالعمش ‪.‬‬
‫وعليه فالظاهر أن الحديث منقطع ولو صح لمكن تأويله‬
‫بمثل ما سبق في حديث رافع فيكببون قبوله ‪ :‬حبتى يبرى‬
‫القوم مواقع نبلهم يعني ‪ :‬حين الفراغ منها ل البتداء ‪.‬‬
‫وما أخرجببه البخباري ) ‪ ( 3/427‬م ) ‪ ( 4/76‬د ) ‪( 1/305‬‬
‫ن ) ‪ ( 2/47‬حم ) ‪ 1/426‬و ‪ ( 434‬من حديث ابببن مسببعود‬
‫قال ‪ :‬ما رأيت رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم صببلى‬
‫صببلة إل لميقاتهببا إل صببلتين ‪ :‬صببلة المغببرب والعشبباء‬
‫بجمع وصلى الفجر يومئذ قبل ميقاتها ‪.‬‬
‫وفي روايببة للبخبباري ) ‪ ( 3/467‬وأحمببد ) ‪ 418‬و ‪( 449‬‬
‫عن عبد الرحمن بن يزيد قال ‪ :‬خرجت مع عبد الله رضببي‬
‫الله عنه إلى مكة ثببم قببدمنا جمعبا فصبلى الصبلتين كبل‬
‫صلة وحدها بأذان وإقامة والعشاء بينهما ثم صلى الفجر‬
‫حيببن طلببع الفجببر قببائل يقببول ‪ :‬طلببع الفجببر ‪ .‬وقببائل‬
‫يقول ‪ :‬لم يطلع الفجر ‪ .‬ثم قال ‪ :‬إن رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم قال ‪:‬‬
‫) إن هاتين الصلتين حولتا عن وقتهما في هببذا المكببان‬
‫المغببرب والعشبباء فل يقببدم النبباس جمعببا حببتى يعتمببوا‬
‫وصلة الفجر هذه الساعة ( ‪.‬‬
‫فهذه الرواية تبين أن قوله في الرواية الولببى ‪ :‬وصببلى‬
‫الفجر يومئذ قبل ميقاتها ليس علببى ظبباهره لقببوله فببي‬
‫هذه ‪ :‬ثم صلى الفجر حين طلع الفجر ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهذا كقول جابر في حديثه الطويل ‪ :‬وصلى الفجر حين‬
‫تبين له الفجر ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم وغيره ‪.‬‬
‫فالمراد إذن أنه صلى الفجر قبببل ميقاتهببا المعتبباد أي ‪:‬‬
‫إنه غلس تغليسا شديدا يخالف التغليس المعتبباد إلببى حببد‬
‫أن بعضهم كان يشك بطلوع الفجر ‪.‬‬
‫ولذلك قال الحافظ في ) الفتح ( ) ‪: ( 3/413‬‬
‫) ول حجة فيه لمن منع التغليس بصلة الفجر لنببه ثبببت‬
‫عن عائشة وغيرها كما تقدم التغليس بها بل المببراد هنببا‬
‫أنه كان إذا أتاه المؤذن بطلوع الفجر صلى ركعتي الفجر‬
‫فبي بيتبه ثبم خبرج فصبلى الصببح مبع ذلبك بغلبس وأمبا‬
‫بمزدلفة فكببان النبباس مجتمعيببن والفجببر نصببب أعينهببم‬
‫فبادروا بالصببلة أول مببا بببزغ حببتى إن بعضببهم كببان لببم‬
‫يتبين له طلوعه كما في الرواية الثانية ( ‪.‬‬
‫‪ - 1‬وإذا كببان مببن عببادة الئمببة أن يببؤخروا الصببلة عببن‬
‫وقتها المختار فعلى المسلم أن يصليها في الببوقت فببي‬
‫بيته ثم يصليها معهم متى صببلوها وتكببون لببه نافلببة هببذا‬
‫الثانية ‪.‬‬
‫قال أبو ذر رضي الله عنه ‪ :‬قال لببي رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) كيف أنت إذا كببانت عليببك أمببراء يببؤخرون الصببلة عببن‬
‫وقتها أو يميتون الصلة عببن وقتهببا ( قببال ‪ :‬قلببت ‪ :‬فمببا‬
‫تأمرني ؟ قال ‪:‬‬
‫) صل الصلة لوقتها فإ أدركتها معهببم فصببل فإنهببا لببك‬
‫نافلة ( ‪.‬‬
‫م ) ‪ ( 2/120‬د ) ‪ ( 71 - 70‬ت ) ‪ ( 1/232‬مببي ) ‪( 279‬‬
‫طحا ) ‪ ( 1/263‬طيا ) ‪ ( 60‬حببم ) ‪ 5/149‬و ‪ 163‬و ‪( 169‬‬
‫متن طببرق عببن أبببي عمببران الجببوني عببن عبببد اللببه بببن‬
‫الصامت عنه والسياق لمسلم ‪.‬‬
‫ثم لبببي داود وليببس عنببد الخريببن قببوله ‪ ) :‬أو يميتببون‬
‫الصلة ( وهي شك من بعض الرواة عندهما والظاهر أنببه‬
‫حماد بن زيد فإن كببل مببن رواه عببن أبببي عمببران قببال ‪:‬‬
‫) يؤخرون الصلة ( بدون شك ‪ .‬هذا وزاد أحمد في روايببة‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫من طريق صالح بن رستم عنه بعد قببوله ‪ ) :‬صببل الصببلة‬
‫لوقتها ( ‪ :‬وربما قال ‪ ) :‬في رحلك ( ‪.‬‬
‫وصالح هذا من رجال مسلم لكن تكلم فيه بعضهم وقببال‬
‫في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) إنه صدوق كثير الخطأ ( ‪.‬‬
‫وقد وجدت لهذه الزيادة شاهدا مببن حببديث ابببن مسببعود‬
‫كما يأتي ‪.‬‬
‫ثم الحديث له طرق أخرى عن عبد الله بن الصامت ‪:‬‬
‫فرواه م ن ) ‪ ( 138‬مي طحا طيا ) ‪ ( 61‬حببم ) ‪( 5/168‬‬
‫من طريق شعبة عن بديل قال ‪ :‬سمعت أبا العالية يحببدث‬
‫عن عبد الله بن الصامت عن أبببي ذر قببال ‪ :‬قببال رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم ‪ -‬وضرب فخببذي ‪ : -‬كيببف أنببت‬
‫إذا بقيت في قببوم يببؤخرون الصببلة عببن وقتهببا ( قببال ‪:‬‬
‫فقال ‪ :‬ما تأمر ؟ قال ‪ ) :‬صل الصببلة لوقتهببا ثببم اذهببب‬
‫لحاجتك فإن أقيمت الصلة وأنت في المسجد فصل ( ‪.‬‬
‫ثم أخرجه البخاري في ) الدب المفرد ( ) ‪ 138‬و ‪( 139‬‬
‫ومسلم وحببم ) ‪ 147‬و ‪ 160‬و ‪ ( 168‬عببن أيببوب عببن أبببي‬
‫العلية به ‪ .‬ونحببوه بلفببظ ‪ ) :‬فببإن أدركببت الصببلة معهببم‬
‫فصل ول تقل ‪ :‬إني قد صليت فل أصلي ( ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أيضا ) ‪ 5/159‬مسند ( مببن طريببق أبببي نعامببة‬
‫عن عبد الله بن الصببامت فزيببادة ‪ ) :‬فصببل معهببم فإنهببا‬
‫زيادة خير ( ‪.‬‬
‫وللحديث شواهد ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬عن عبادة بن الصامت قال ‪ :‬قال رسول الله صلى‬
‫اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬إنهببا سببتكون عليكببم بعببدي أمببراء‬
‫يشببغلهم أشببياء عببن الصببلة لوقتهببا حببتى يببذهب وقتهببا‬
‫فصلوا الصلة لوقتها ( فقال رجل ‪ :‬يا رسول الله أصببلي‬
‫معهم ؟ قال ‪ ) :‬نعببم إن شببئت ( ‪ .‬د ) ‪ ( 71‬حببم ) ‪( 315‬‬
‫عن جرير وسفيان الثوري كلهما عببن منصببور عببن هلل‬
‫بن يساف عن أبي يساف عن أبي المثنببى الحمصببى عببن‬
‫أبي أبي ابن امرأة عبادة بن الصامت عنه ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أحمد ) ‪ 315 - 5/314‬و ‪ ( 6/7‬من طريق شعبة‬
‫عن منصببور عببن هلل بببن يسبباف عببن أبببي المثنببى ابببن‬
‫امرأة عبادة بن الصامت عنه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ثم أخرجه أحمد ) ‪ 315 - 5/314‬و ‪ ( 6/7‬نم طريق شعبة‬
‫عن منصور عن هلل بن يساف عن أبي المثنى عببن أبببي‬
‫أبي ابن امرأة عبادة بببن الصببامت عببن النبببي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم به بلفظ ‪ ) :‬فصلوا الصلة لوقتها ثببم اجعلببوا‬
‫صلتكم معهم تطوعا ( ‪ .‬فجعله من مسند أبي أبي ل مببن‬
‫مسند عبادة بن الصامت ‪.‬‬
‫وكببذلك أخرجببه أحمببد أيضببا ) ‪ ( 315‬مببن طريببق يعمببر ‪-‬‬
‫يعني ‪ :‬ابن بشر ‪ : -‬أنا عبد الله ‪ :‬أنا سببفيان عببن منصببور‬
‫به بلفظ ‪ :‬قال ‪ :‬كنا جلوسا عنببد رسببول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم فقببال ‪ . . .‬الحببديث ‪ .‬ثببم قببال أحمببد ‪ :‬وهببذا‬
‫الصواب يعني أنه من مسند أبي أبي من مسند عبادة ‪.‬‬
‫وأبو أبي هذا صحابي صلى إلى القبلتين اسمه عبد الله ‪.‬‬
‫ورجال إسناده ثقات رجال مسبلم غيبر أببي المثنبى هبذا‬
‫واسببمه ضمضببم الملببوكي وثقببه ابببن حبببان كمببا فببي‬
‫الخلصة وقال في ) التقريب ( ‪ ) :‬وثقه العجلببي ( ‪ .‬ولببم‬
‫يزد على ذلببك فالسببناد حسببن أو قابببل للتحسببين واللببه‬
‫أعلم ‪.‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن ابن مسعود وله طريقان ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن عبد الرحمن بن سايط عن عمرو بن ميمببون‬
‫ال دي عنه مرفوعا بلفظ ‪:‬‬
‫) كيف بكببم إذا أتببت عليكببم أمببراء يصببلون الصببلة لغيببر‬
‫ميقاتها ( ‪ .‬قلت ‪ :‬فما تأمرني إن أدركني ذلك يببا رسببول‬
‫الله ؟ قال ‪:‬‬
‫) صل الصلة لميقاتها واجعل صلتك معهم سبحة ( ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود عن الويد ‪ :‬ثنا الوزاعي ‪ :‬ثني حسان بن‬
‫عطية عن عبد الرحمن بن سابط به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح إذا سلم من تببدليس الوليببد ‪ -‬وهببو ابببن‬
‫مسلم ‪ -‬فإنه كان يببدلس تببدليس التسببوية ورجبباله كلهببم‬
‫رجال مسلم ‪.‬‬
‫الثانية عن زر عنه رضي الله عنه بلفظ ‪:‬‬
‫) لعلكم ستدركون أقواما يصلون صلة لغير وقتهببا فببإذا‬
‫أدركتموهم فصلوا في بيوتكم في الوقت الببذي تعرفببون‬
‫ثم صلوا معهم واجعلوها سبحة ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫رواه حم ) ‪ ( 1/379‬عن أبي بكر ‪ :‬ثنببا عاصببم عببن زر بببه‬
‫وهذا سند حسن ‪.‬‬
‫وله طريق ثالث موقوفا عليه بلفظ ‪ ) :‬إنها ستكون أئمببة‬
‫يببؤخرون الصببلة عببن مواقيتهببا فببإذا فعلببوا ذلببك فل‬
‫تنتظروهم بها واجعلوا الصلة معهم سبحة ( ‪.‬‬
‫رواه أحمد ) ‪ 1/455‬و ‪ ( 459‬عن محمد بن إسحاق قببال ‪:‬‬
‫وثني عبد الرحمن ابن السود بن يزيد النخعببي عببن أبيببه‬
‫عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن أيضا ‪.‬‬
‫وقد تابعه هارون بن عنترة عن عبد الرحمن بببن السببود‬
‫دون قوله ‪ ) :‬واجعلوا ‪ ( . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫رواه النسائي ) ‪ ( 129 - 128‬وأحمد أيضا ) ‪. ( 1/424‬‬
‫وهذا إسناد صحيح ‪.‬‬
‫ثببم رواه أحمببد ) ‪ ( 1/405‬مببن طريببق شببعبة عببن عبببد‬
‫الرحمن بن عابس قال ‪ :‬ثنا رجل من همدان من أصببحاب‬
‫عبد الله عنه ‪.‬‬
‫ورجاله رجال الشيخين غير الهمداني فإنه لم يسم ‪.‬‬
‫وقد وقعت لبن مسعود رضي اللببه عنببه قصببة فببي هببذا‬
‫الصدد ل بأس من ذكرها للفببائدة وهببي ‪ ) :‬أن الوليببد بببن‬
‫عقبة أخر الصلة مرة فقام عبد اللببه بببن مسببعود فثببوب‬
‫بالصلة فصلى بالنبباس فأرسببل إليببه الوليببد ‪ :‬مببا حملببك‬
‫على مبا صبنعت ؟ أجباءك أمبر مبن أميبر المبؤمنين فيمبا‬
‫فعلت أم ابتدعت ؟ قال ‪ :‬لم يأتي من أمير المؤمنين ولم‬
‫أبتدع ولكن أبى الله عز وجل علينا ورسببوله أن ننتظببرك‬
‫بصلتنا وأنت بحاجتك ( ‪.‬‬
‫أخرجها المام أحمد ) ‪ : ( 1/450‬ثنا إبراهيم بن خالد ‪ :‬ثنا‬
‫رباح عن معمر عن عبد الله بن عثمببان عببن القاسببم عببن‬
‫أبيه أن الوليد بن عقبة ‪ . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجبباله رجل الصببحيح غيببر إبراهيببم بببن‬
‫خالد وهو الصنعاني وهو ثقة ‪ .‬وغير رببباح وهببو ابببن زيببد‬
‫القرشي الصنعاني وهو ثقة فاضل كما فببي ) التقريببب (‬
‫وعبد الله بن عثمان هو ابن خثيم والقاسم هببو ابببن عبببد‬
‫الرحمن بن عبد الله بن مسعود وقببال فببي ) المجمببع ( )‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫‪ ( 1/324‬بعببد أن سبباقه ‪ ) :‬رواه أحمببد والطبببراني فببي‬
‫الكبير ورجاله ثقات ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬عن شداد بن أوس مرفوعا ‪ ) :‬سيكون مببن بعببدي‬
‫أئمة يميتون الصلة عن مواقيتها فصببلوا الصببلة لوقتهببا‬
‫واجعلوا صلتكم معهم سبحة ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ) ‪ ( 4/124‬من طريق ابن عياش عببن راشببد‬
‫بن داود عن أبي أسماء الرحبي عنه ‪.‬‬
‫وهببذا إسببناد شببامي حسببن ‪ .‬وقببال فببي ا ) المجمببع ( )‬
‫‪ : ( 1/325‬رواه أحمببد والبببزار والطبببراني فببي الوسببط‬
‫وفيه راشد بن داود ضعفه الدارقطني ووثقه ابببن معيببن‬
‫ودحيم وابن حبان ‪.‬‬
‫) ‪ ( 4‬عن عامر بن ربيعة مرفوعا نحوه ‪ .‬أخرجه أحمببد )‬
‫‪ 3/445‬و ‪ ( 446‬عن عاصم بببن عبيببد اللببه قببال ‪ :‬أخبببرني‬
‫عبد بن عامر بن ربيعة عن أبيه عامر ابن ربيعة ‪.‬‬
‫وفي الباب عن عبد الله بن عمرو وأنببس بببن مالببك عنببد‬
‫الطبراني وغيره ‪ .‬انظر ) المجمع ( ‪.‬‬
‫) فببائدة ( ‪ :‬ذكببر النببووي فببي ) شببرح مسببلم ( وفببي‬
‫المجموع ) ‪ ( 3/48‬أن المراد بقوله فببي هببذه الحبباديث ‪:‬‬
‫) يؤخرون الصلة عن وقتها ( أي ‪ :‬عن وقتهببا المختببار ل‬
‫عن جميع وقتهبا فبإن المنقبول عبن المبراء المتقبدمين‬
‫والمتببأخرين إنمببا هببو تأخيرهببا عببن وقتهببا المختببار ولببم‬
‫يؤخرها أحمد منهم عن جميع ‪ 1‬وقتها فببوجب حمببل هببذه‬
‫الخبار على ما هو الواقع ‪ .‬ومعنى صل الصلة لوقتها أي‬
‫لول وقتها ‪ .‬ثم قال ‪ :‬وفيه أن المام إذا أخرها عببن أول‬
‫وقتهببا يسببتحب للمببأموم أن يصببليها فببي أول الببوقت‬
‫منفردا ثم يصليها مع المام فيجمع فيصببلي أول الببوقت‬
‫والجماعة فلو أراد القتصار على أحببدهما فهببل الفضببل‬
‫القتصار على فعلها منفردا في أول الوقت أم القتصببار‬
‫على فعلها جماعة في آخر الوقت ؟‬
‫فيه خلف مشهور قال ‪ :‬والمختار استحباب النتظببار إن‬
‫لم يفحش التأخير ‪.‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬قلت ‪ :‬قال ابن عبد البر في ) الستذكار ( ‪ :‬وقد كان المراء من بني‬
‫أمية وأكثرهم يصلون الجمعة عند الغروب ‪ .‬نقله ابن القيم في ) الصببلة ( )‬
‫‪ ( 99‬ولم يتبعه بشيء ‪ .‬وهو خبر غريب جدا فينظر في صحته‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وقببال شببيخ السببلم فببي ) الختيببارات ( ) ص ‪: ( 19‬‬
‫) وجمهور العلماء يرون تقديم الصلة أفضببل إل إذا كببان‬
‫في التأخير مصلحة راجحة مثل المتيمم يؤخر ليصلي آخر‬
‫الوقت بوضوء والمنفرد يؤخر حتى يصلي آخر الوقت مببع‬
‫جماعة ( ‪.‬‬
‫قلببت والصببواب ‪ :‬الببذي تببدل عليببه الحبباديث مببا ذكببره‬
‫النببووي واختبباره مببن اسببتحباب النتظببار إذا لببم يفحببش‬
‫التأخير ‪.‬‬
‫ول ينببافي مببا سبببق قببوله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬ل‬
‫تصببلوا صببلة فببي يببوم مرتيببن ( ‪ .‬لنببه إنمببا أراد بببه أن‬
‫يصليهما كلتيهما علببى وجببه الفببرض كمببا قببال ابببن عبببد‬
‫البببر ‪ .‬أو يكببون مببن العببام المخصببوص بهببذه الحبباديث‬
‫وأمثالها ويأتي بعضها في محالها ‪ .‬وهذا أولى عندي ممببا‬
‫قاله ابن عبد البر لنبه يلبزم منبه جبواز إعبادة كبل صبلة‬
‫صلها مع الجماعة أن يصليها مببرة أخببرى منفببردا متنفل‬
‫بها وما أعتقد أن عالما يعتقد ذلك ‪.‬‬
‫والحديث هذا أخرجه أبو داود ) ‪ ( 95‬والنسببائي ) ‪( 138‬‬
‫والدارقطني ) ‪ 159‬و ‪ ( 160‬والطحاوي ) ‪ ( 1/187‬وأحمد‬
‫) ‪ 2/19‬و ‪ ( 41‬من طريق حسين بن ذكوان أخبرني عمرو‬
‫بن شعيب ‪ :‬أخبرني سليمان مببولى ميمونببة قببال ‪ :‬أتيببت‬
‫على ابن عمر ذات يوم وهو جالس بببالبلط والنبباس فببي‬
‫صلة العصر فقلت ‪ :‬أبا عبد الرحمن الناس في الصببلة ؟‬
‫قال ‪ :‬إني قد صليت إني سمعت رسببول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسببلم يقببول ‪ ) :‬ل تصببلى صببلة مكتوبببة فببي يببوم‬
‫مرتين ( ‪ .‬والسياق للدارقطني وإسناده صحيح وقببد رواه‬
‫ابن خزيمة وابن حبان كما في ) التلخيص ( ) ‪. ( 4/298‬‬
‫‪ - 2‬ومن أدرك ركعة من الصلةقبل خببروج وقتهببا فقببد‬
‫أدرك الصلة في الوقت وعليه أن يتمها ‪.‬‬
‫قال صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬من أدرك ركعة من الصلة‬
‫فقد أدرك الصلة ] كلها ( ‪.‬‬
‫أخرجه البخبباري ومسبلم ) ‪ ( 102‬ومالببك ) ‪ ( 1/28‬وعنبه‬
‫محمد ) ‪ ( 100‬وكببذا أبببو داود ) ‪ ( 175‬والنسببائي ) ‪( 95‬‬
‫والترمببذي ) ‪ ( 2/403‬وصببححه والببدارمي ) ‪ ( 277‬وابببن‬
‫مبباجه ) ‪ ( 346‬وحببم ) ‪ 2/241‬و ‪ 271‬و ‪ 280‬و ‪ ( 375‬مببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫طرق عن الزهري عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن أبي‬
‫هريببرة مرفوعببا بببه ‪ .‬والزيببادة روايببة لمسببلم والنسببائي‬
‫وأحمد ‪.‬‬
‫وله عنده طريق أخرى أخرجها ) ‪ ( 2/265‬من طريق ابببن‬
‫إسحاق عن يزيد ابن أبي حبيب عن عراك بن مالك عنه ‪.‬‬
‫ورجاله ثقات لكن ابن إسحاق مدلس وقد عنعنه ‪.‬‬
‫وقد أخرجه الخطيب البغببدادي فببي ) تبباريخه ( ) ‪( 3/69‬‬
‫مببن طببرق عببن الزهببري بببه وزاد ‪ :‬قببال معمببر ‪ :‬قببال‬
‫الزهري ‪ :‬فنرى أن الجمعة من الصلة ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهذا يدل على أن كل من قال عببن الزهببري فببي‬
‫هذا الحديث ‪ ) :‬مببن أدرك مببن صببلة الجمعببة ركعببة فقببد‬
‫أدرك ( كما رواه النسائي ) ‪ ( 1/210‬عن سفيان عنه إنما‬
‫هو رواية بالمعنى لن الجمعة مبن الصبلة المطلقبة فبي‬
‫رواية الجمهور ‪ .‬وقد أعلوا كل الروايات عن أبببي هريببرة‬
‫وعن ابن عمر أيضا التي فيها ذكر الجمعة كما بينتببه فببي‬
‫التعليق على الطبراني رقم ) ‪. ( 555‬‬
‫‪ - 3‬وسواء في ذلك صلة العصر وصلة الفجر ‪.‬‬
‫قال صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬من أدرك ركعة من الصبببح‬
‫قبل أن تطلع الشمس فقد أدرك الصبح ومن أدرك ركعببة‬
‫من العصر قبل أن تغرب الشمس فقد أدرك العصر ( ‪.‬‬
‫أخرجببه مالببك ) ‪ ( 23 - 1/22‬وعنببه خ م ) ‪ ( 2/102‬ن )‬
‫‪ ( 90‬ت ) ‪ ( 1/253‬مبببي ) ‪ ( 277‬طحبببا ) ‪ ( 1/90‬حبببم )‬
‫‪ ( 2/462‬كلهم عن مالك عن زيد بن أسلم عن عطبباء بببن‬
‫يسار وعن بسر بن سعيد وعن العرج كلهم يحدثونه عببن‬
‫أبي هريرة مرفوعا به ‪.‬‬
‫وتابعه عبد العزيز بن محمد الدراوردي عن زيد بن أسببلم‬
‫به ‪.‬‬
‫أخرجه ابن ماجه ) ‪. ( 1/237‬‬
‫وتابعه أيضا زهير بن محمد ولكنه جعببل أبببا صببالح مكببان‬
‫عطاء ‪.‬‬
‫أخرجه الطسالسي ) ‪ ( 313‬ولفظه ‪ ) :‬فلم تفتببه ( بببدل‬
‫قوله ‪ ) :‬فقد أدرك ( ‪.‬‬
‫وكذلك رواه أبو سلمة عن أبي هريرة ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه أحمد ) ‪ ( 2/254‬عن علي بن المباك عن يحيى بن‬
‫أبي كثير عنه وسنده صحيح على شرط الستة ‪.‬‬
‫ومن هذا الوجه أخرجه الطحاوي ) ‪ ( 232‬بلفظ ‪ ) :‬فقببد‬
‫تمت صلته ( ‪.‬‬
‫وهو في البخاري من طريببق شبيبان عببن يحيبى بلفبظ ‪:‬‬
‫) فليتم صلته ( ‪.‬‬
‫وفي مسلم ) ‪ ( 103‬وابن ماجه ) ‪ ( 238‬والمسند ) ‪254‬‬
‫و ‪ ( 260‬عن الزهري و) المسند ( ) ‪ ( 348‬عن محمببد بببن‬
‫عمرو كلهما عن أبي سلمة بمثل حديث مالك ‪.‬‬
‫وحديث أبي صالح أخرجه الطيالسي أيضا ) ‪ ( 318‬وأحمد‬
‫) ‪ ( 459‬والطحاوي ) ‪ ( 90‬عن سهيل بن أبي صببالح عنببه‬
‫مثله ‪.‬‬
‫وحديث العبرج أخرجبه النسبائي ) ‪ ( 94‬وأحمبد ) ‪ 399‬و‬
‫‪ ( 474‬مببن طريقيببن عنببه مثلببه إل أنببه قببال ‪ ) :‬سببجدة (‬
‫بدل ‪ ) :‬ركعة ( ‪.‬‬
‫وكذلك أبو سلمة في رواية البخاري فقط ‪.‬‬
‫فهببذه خمسببة طببرق لحببديث أبببي هريببرة هببذا وكلهببا‬
‫صحيحة ‪.‬‬
‫وله عنه طرق أخرى ‪:‬‬
‫فببرواه مسببلم وأبببو داود ) ‪ ( 68‬وأحمببد ) ‪ ( 2/282‬عببن‬
‫معمر عن ابن طاوس عن أبيه عن ابببن عببباس عنببه مثببل‬
‫حديث مالك ‪.‬‬
‫وروى الطحاوي ) ‪ ( 232‬والببدارقطني ) ‪ ( 147‬وأحمببد )‬
‫‪ ( 489 - 2/236‬عن قتادة عن خلس عن أبي رافع عنببه‬
‫مرفوعا ‪ :‬بلفظ ‪ ) :‬من صلى من صلة الصبح ركعببة قبببل‬
‫أن تطلع الشمس ثم طلعت فليصل إليها أخرى ( ‪.‬‬
‫وفي رواية للدارقطني وأحمد ) ‪ ( 490‬من طريق همببام‬
‫قال ‪ :‬سئل قتادة عن رجل صلى ركعة مببن صببلة الصبببح‬
‫ثم طلعت الشمس ) وفي روايببة لحمببد ‪ :‬ثببم طلببع قببرن‬
‫الشمس فقال ‪ :‬ثني خلس عن أبي رافببع أن أبببا هريببرة‬
‫حدثه أن رسول الله صلى الله عليببه وسببلم قببال ‪ ) :‬يتببم‬
‫صلته ( ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرطهما ‪.‬‬
‫ولقتادة فيه إسنادان آخران عن أبي هريرة ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ‪ ( 1‬عن النضر بن أنس عن بشير بن نهيك عنه به ‪.‬‬
‫أخرجببه الببدارقطني وحببم ) ‪ 2/306‬و ‪ 347‬و ‪ ( 521‬عببن‬
‫همام عنه ‪ .‬وهذا سند صحيح أيضا كالذي قبله ‪.‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن عذرة بن تميم عنه ‪.‬‬
‫قط عن معاذ بن هشام ‪ :‬ثني أبي عن قتادة عنه ‪.‬‬
‫وعذرة هذا لم أجد من ذكره ‪.‬‬
‫ثم وجببدت الحبباكم أخرجببه ) ‪ ( 274‬عببن قتببادة بإسببناديه‬
‫الولين وقال ‪ :‬كل السنادين صببحيحان علببى شببرطهما ‪.‬‬
‫ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وللحديث شاهد من رواية عائشة رضي الله عنها ‪.‬‬
‫م ) ‪ ( 103 - 102‬ن ) ‪ ( 94‬مج ) ‪ ( 238 - 237‬طحا ) ‪90‬‬
‫( حم ) ‪ ( 6/78‬عن الزهري أ عروة بن الزبيببر حببدثه عنهببا‬
‫مثل حديث مالك ‪ .‬إل أن مسلما وأحمببد قببال ‪ ) :‬سببجدة (‬
‫بدل ‪ ) :‬ركعة ( ‪.‬‬
‫قببال الخطببابي ‪ : :‬المببراد بالسببجدة الركعببة بركوعهببا‬
‫وسجودها والركعة إنما يكببون تمامهببا سببجودها فسببميت‬
‫على هذا سجدة ‪.‬‬
‫وهذه الحاديث تدل على أن من أدرك ركعة قبببل خببروج‬
‫الوقت أنها صحيحة ولو وقعت الركعببة الثانيببة فببي وقببت‬
‫النهببي كصببلة الفجببر والعصببر وهببو مببذهب الجمهببور ‪.‬‬
‫وخالف في بعض ذلك أبو حنيفة فقال ‪ :‬من طلعت عليببه‬
‫الشمس وهو في صلة الصبح بطلببت صببلته ‪ .‬واحتببج لببه‬
‫الطحاوي بالحاديث الواردة في النهببي عببن الصببلة عنببد‬
‫طلوع الشببمس وزعببم هببذا المحتببج أنهببا ناسببخة لحببديث‬
‫عائشة وحديث أبي هريرة الذي قبله وهببي دعببوى تحتبباج‬
‫إلى دليل ‪.‬‬
‫والحق أن أحاديث النهي عامببة تشببمل كببل صببلة خل مببا‬
‫استثناه الشارع فيكون مخصصا لهذه الحاديث ‪ .‬ومن هذا‬
‫القبيل حديث أبي هريرة هذا فإنه خاص وهو مقدم علببى‬
‫العام كما تقرر في الصول ‪.‬‬
‫ثببم إن مفهببوم الحببديث أن مببن أدرك أقبل مببن ركعببة ل‬
‫يكون مدركا للوقت وإليه ذهب الجمهببور كمببا فببي ) نيببل‬
‫الوطار ( ‪ .‬وراجع تمام هذا البحث فيه ) ‪. ( 20 - 2/19‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫‪ - 4‬وهذا الحكم إنما هو بخصوص المتعمد لتأخير الصلة‬
‫إلى هببذا الببوقت الضببيق وإل فالنببائم والناسببي ل تفببوته‬
‫الصلة أبدا ولببو خببرج وقتهببا كلببه مببا دام غببافل عنهببا أو‬
‫ناسيا لها فوقتها بالنسبة إليهما حين التذكر ‪.‬‬
‫قال عليه الصلة والسببلم فببي سببفره الببذي نبباموا فيببه‬
‫حتى طلعت الشمس ‪:‬‬
‫) إنكم كنتم أمواتا فرد الله إليكم أرواحكم فمن نام عببن‬
‫صلة فليصلها إذا استيقظ ومببن نسببي صببلة فليصببل إذا‬
‫ذكر ( ‪.‬‬
‫ورواه أبو يعلى والطبراني في ) الكبير ( من حديث أببي‬
‫جحيفة ‪ .‬ورجاله ثقات كما في ) المعجم ( ‪.‬‬
‫وللحديث شواهد كثيرة منها ‪:‬‬
‫عن أبي قتادة قال ‪ :‬ذكروا للنبي صلى الله عليببه وسببلم‬
‫نومهم عن الصلة فقال ‪ ) :‬إنه ليببس فببي النببوم تفريببط‬
‫إنما التفريط في اليقظة فإذا نسي أحبدكم صبلة أو نبام‬
‫عنها فليصلها إذا ذكرها ( ‪.‬‬
‫أخرجه النسائي ) ‪ ( 101 - 100‬ت ) ‪ ( 334‬مببج ) ‪- 236‬‬
‫‪ ( 237‬عن حماد ابن زيد عن ثابت البنبباني عببن عبببد اللببه‬
‫بن رباح النصاري عنه ‪ .‬وقال الترمذي ‪ ) :‬حسن صحيح (‬
‫‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬وهببو علببى شببرط مسببلم وقببد أخرجببه فببي‬
‫) صببحيحه ( ) ‪ ( 139 - 2/138‬والبببيهقي ) ‪ ( 2/216‬مببن‬
‫طريق سليمان بببن المغيببرة ‪ :‬ثنببا ثببابت بببه مطببول نحببوه‬
‫بلفظ ‪ ) :‬أما إنه ليببس فببي النببوم تفريببط إنمببا التفريببط‬
‫على من لم يصل الصلة حتى يجيء وقت الصلة الخرى‬
‫فمن فعل ذلك فليصلها حين ينتبه لها ( الحديث ‪.‬‬
‫وهذا القدر رواه النسائي ) ‪ ( 101‬أيضا وأبو داود ) ‪( 73‬‬
‫من هذا الوجه ورواه أبو داود ) ‪ ( 72‬والطحاوي ) ‪( 233‬‬
‫وأحمببد ) ‪ ( 5/298‬عببن حمبباد بببن سببلمة عببن ثببابت بببه‬
‫مطول ‪.‬‬
‫وكذلك رواه مطول قتادة عن عبد الله بببن أبببي رببباح بببه‬
‫قال ‪ :‬فقلت ‪ :‬يا رسول الله هلكنا فاتتنا الصببلة ‪ .‬فقببال‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) لم تهلكوا ولم تفتكم الصلة إنمببا تفببوت اليقظببان ول‬
‫تفوت النائم ( الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ) ‪ : ( 5/302‬ثنا محمد بن جعفر ‪ :‬ثنببا شببعبة‬
‫عن قتادة به ‪ .‬وهذا سند صيحح على شببرط مسببلم أيضببا‬
‫لول عنعنة قتادة ‪.‬‬
‫ومنها ‪ :‬عن أنس مرفوعا بلفببظ ‪ ) :‬إذا رقببد أحببدكم عببن‬
‫الصلة أو غفل عنها فليصلها إذا ذكرها فإن الله يقببول ‪:‬‬
‫) أقم الصلة لذكري ) ] طه‪. ( [ 14 /‬‬
‫م ) ‪ ( 2/142‬عن المثنى عن قتادة عنه ‪.‬‬
‫ورواه سعيد ‪ -‬وهو ابن أبي عروبة_ عن قتادة به بلفبظ ‪:‬‬
‫) من نسي صلة أو نام عنها ‪ ( . . .‬والباقي مثله ‪.‬‬
‫رواه الدارمي ) ‪ : ( 280‬أخبرنا سببعيد بببه بلفببظ ‪ ) :‬فببإن‬
‫كفارتها أن يصليها إذا ذكرها ( ‪.‬‬
‫وهذا اللفظ تماما رواه شعبة عن قتادة ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ) ‪. ( 3/282‬‬
‫ورواه حجاج الحول عند النسائي ) ‪ ( 100‬وابببن مبباجه )‬
‫‪ ( 235‬وأحمد ) ‪ ( 267‬وهشام عند الخير ) ‪ ( 216‬كلهما‬
‫عن قتادة عن أنس أنه سأل رسول الله صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم عن الرجل يرقد عن الصبلة أو يغفبل عنهبا قبال ‪:‬‬
‫) ليصلها إذا ذكرها ( ‪.‬‬
‫وهبببو فبببي البخببباري ومسبببلم أيضبببا ود ) ‪ ( 73‬وطحبببا‬
‫والبيهقي ) ‪ ( 2/218‬وحم ) ‪ ( 269‬من طريق همببام عببن‬
‫قتببادة بلفببظ ‪ ) :‬مببن نسببي صببلة فليصببلها إذا ذكرهببا ل‬
‫كفارة لها إل ذلك ( قال قتادة ‪ ) :‬وأقم الصلة لذكري ) ]‬
‫طه‪. [ 14/‬‬
‫رواه أبو عوانة عن قتادة مختصرا دون قوله ‪ ) :‬ل كفارة‬
‫لها ‪ ( . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم ون ) ‪ ( 100‬ت ) ‪ ( 336 - 335‬ومج وطحا‬
‫والبيهقي من طرق عنه ‪.‬‬
‫هببذا وقببد صببرح قتببادة بسببماعه مببن أنببس فببي روايببة‬
‫للبخاري وأحمد ‪.‬‬
‫ومنها ‪ :‬عن أبي هرية مرفوعا ‪:‬‬
‫) من نسي الصلة فليصببلها إذا ذكرهببا فببإن اللببه قببال ‪:‬‬
‫) أقم الصلة لذكري ) ] طه ‪. ( [ 14/‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫م ) ‪ ( 138‬د ) ‪ ( 72 - 71‬ن ) ‪ ( 101‬عن يونس عن ابن‬
‫شهاب عن سعيد ابن المسيب عنه ‪ .‬وهو عند م د مطببول‬
‫فيببه قصببة نببومهم عببن صببلة الصبببح ‪ .‬وكببذلك أخرجهببا‬
‫البيهقي ) ‪. ( 2/217‬‬
‫وفي الباب عن أبي سعيد الخدري قال ‪:‬‬
‫جاءت امرأة إلى النبي صلى الله عليه وسلم ونحن عنده‬
‫فقالت ‪ :‬يا رسول اللببه إن زوجببي صببفوان بببن المعطببل‬
‫يضربني إذا صليت ويفطرني إذا صببمت ول يصببلي صببلة‬
‫الفجر حتى تطلع الشمس ‪ .‬قال ‪ :‬وصفوان عنده ‪ .‬قال ‪:‬‬
‫فسببأله عمببا قببالت فقببال ‪ :‬يببا رسببول اللببه أمببا قولهببا ‪:‬‬
‫يضربني إذا صليت فإنها تقرأ بسورتين وقد نهيتها ‪ .‬قال‬
‫‪ :‬فقال ‪:‬‬
‫) لو كانت سورة واحدة لكفت الناس ( ‪.‬‬
‫وأما قولها ‪ :‬يفطرني فإنهببا تنطلببق فتصببوم وأنببا رجببل‬
‫شاب فل أصبر فقال رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫يومئذ ‪:‬‬
‫) ل تصوم امرأة إل بإذن زوجها ( ‪.‬‬
‫وأما قولها ‪ :‬إني ل أصلي حتى تطلع الشمس فإنببا أهببل‬
‫بيت قد عرف لنا ذاك ل نكاد نستيقظ حتى تطلع الشمس‬
‫‪ .‬قال ‪:‬‬
‫) فإذا استيقظت فصل ( ‪.‬‬
‫أخرجبببببه د ) ‪ ( 1/385‬مبببببس ) ‪ ( 1/436‬طحبببببا فبببببي‬
‫) المشكل ( ) ‪ ( 2/424‬حم ) ‪ ( 3/80‬من طريق جرير عببن‬
‫العمش عن أبي صالح عنه ‪ .‬وقال مببس ‪ ) :‬صببحيح علببى‬
‫شرط الشيخين ( ووافقه الذهبي ‪ .‬وهبو كمبا قبال وقبال‬
‫الحافظ في ) الصابة ( ‪:‬‬
‫) إسناده صحيح ( ‪.‬‬
‫ثم أخرجه حم ‪ ( 03/85‬نم طريق أبي بكر ‪ -‬وهو ابن أبي‬
‫عيبباش ‪ -‬عببن العمببش بببه نحببوه بلفببظ ‪ ) :‬فببإني ثقيببل‬
‫الرأس وأنا من أهل بيت يعرفون بببذاك بثقببل الببرؤوس ‪.‬‬
‫قال ‪ ) :‬فإذا قمت فصل ( ‪ .‬وهو على شرط خ ‪.‬‬
‫‪ - 5‬وسوءا كان الستيقاظ والتذكر عند طلببوع الشببمس‬
‫أو عند غروبهببا فعليببه أن يصببليها فببي هببذا الببوقت فببإنه‬
‫وقتها لقوله عليه الصلة والسلم فيما سبق ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) فليصلها إذا ذكرها ل كفارة لها إل ذلك ( ‪.‬‬
‫وهو مذهب الجمهور من العلماء ‪ .‬قال الترمذي ) ‪1/335‬‬
‫(‪:‬‬
‫) وقد اختلف أهل العلم في الرجل ينببام عببن الصببلة أو‬
‫ينساها فيستيقظ أو يذكر وهو في غير وقببت صببلة عنببد‬
‫طلوع الشمس أو عند غروبها فقال بعضهم ‪ :‬يصببليها إذا‬
‫اسببتيقظ أو ذكببر وإن كببان عنببد طلببوع الشببمس أو عنببد‬
‫غروبهببا وهببو قببول أحمببد وإسببحاق والشببافعي ومالببك ‪-‬‬
‫وقال بعضهم ‪ :‬ل يصلي حتى تطلع الشمس أو تغرب ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهو مذهب علماءنا الحنفية صببرح بببه محمببد فببي‬
‫) الموطأ ( ) ‪ ( 125‬قال ‪:‬‬
‫) وهو قول أبي حنيفة رحمه الله ( ‪.‬‬
‫قال المعلق عليه أبو الحسنات اللكنوي رحمه الله ‪:‬‬
‫) قد أيده جماعة من أصببحابنا منهببم العينببي وغيببره بمببا‬
‫ورد في حديث التعريس أنه صلى الله عليه وسلم ارتحببل‬
‫من ذلك الموضع وصلى بعد ذلببك ولببم يكببن ذلببك إل لنببه‬
‫كان وقت الطلوع وفيه نظر ‪:‬‬
‫أما أول فلنه قد ورد تعليل الختيار صببريحا بببأنه موضببع‬
‫غفلة وموضع حضور الشيطان فل يعدل عنه ‪.‬‬
‫وأمببا ثانيببا فلنببه ورد فببي روايببة مالببك وغببره ‪ :‬حببتى‬
‫ضببربتهم الشببمس ‪ .‬وفببي بعببض روايببات البخبباري ‪ :‬لببم‬
‫يستيقظ حتى وجد حر الشببمس ‪ .‬وذلببك ل يمكببن إل بعببد‬
‫الطلوع بزمان وبعد ذهاب وقت الكراهة ( ‪.‬‬
‫وهذا تعقب جيد قوي من أبي الحسنات المصنف القببوي‬
‫وأمثاله قليل في أصحاب المذاهب من المتأخرين فرحمه‬
‫الله تعالى وجزاه خيرا ‪.‬‬
‫والتعليل الذي ذكره ورد في ) صحيح مسلم ( ) ‪( 2/138‬‬
‫والنسائي ) ‪ ( 1/102‬عن أبي هريرة رضي الله عنه قال ‪:‬‬
‫عرسنا مع نبي الله صلى الله عليه وسلم فلببم نسببتيقظ‬
‫حتى طلعت الشمس فقال النبي صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) ليأخذ كل رجل برأس راحلته فإن هذا منببزل حضببرنا بببه‬
‫الشيطان ( ‪.‬‬
‫قال ‪ :‬ففعلنا ثم دعا بالماء فتوضأ ثم سجد سببجدتين ثببم‬
‫أقيمت الصلة فصلى الغداة ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجاه من طريق يحيى بن سعيد ‪ :‬ثنا يزيد بن كيسببان ‪:‬‬
‫ثنا أبو حازم عنه ‪.‬‬
‫وله طريق أخرى أخرجها د ) ‪ ( 72‬عن معمر عن الزهري‬
‫عن سعيد بن المسببيب عببن أبببي هريببرة فببي هببذا الخبببر‬
‫قال ‪:‬‬
‫) تحولوا عن مكانكم الذي أصابتكم فيه الغفلة ( ‪ .‬قال ‪:‬‬
‫فأمر بلل فأذن وأقام وصلى ‪.‬‬
‫وسنده صحيح على شرطهما ‪.‬‬
‫وله طريق ثالث بلفظ ‪ ) :‬هذا منزل به شيطان ( ‪ .‬طحا )‬
‫‪. ( 234‬‬
‫‪ - 6‬ويصليها كمببا كببان يصببليها كببل يببوم بببأذان وإقامببة‬
‫ويجهر فيها إن كانت جهرية ويصلي معها السنة ‪.‬‬
‫قال أبو قتادة في حديثه الطويل في نببومهم عببن صببلة‬
‫الصبح ‪:‬‬
‫ثم أذن بلل بالصلة فصلى رسول الله صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ركعتين ثم صلى الغداة فصنع كما يصنع كل يوم ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم من طريق سليمان بن المغيرة كما سبق ‪.‬‬
‫ونحببوه حببديث أبببي هريببرة ‪ :‬فببأمر بلل فببأذن وأقببام‬
‫وصلى ‪.‬‬
‫وفي رواية ‪ :‬فتوضأ ثم سجد سجدتين ثم أقيمببت الصببلة‬
‫فصلى الغداة ‪ .‬وقد تقدمنا قريبا ‪.‬‬
‫وفي الباب عن ذي مخمر الحبشببي ‪ -‬وكببان مببن أصببحاب‬
‫رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم ‪ -‬فببي هببذه القصببة ‪:‬‬
‫فأمر بلل فببأذن ثببم قببام النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫فصلى الركعببتين قبببل الصبببح وهببو غيببر عجببل ثببم أمببره‬
‫فأقام الصلة فصلى وهو على غير عجل فقال له قائل ‪:‬‬
‫يا نبي الله أفرطنا ؟ قال ‪:‬‬
‫) ل قبض الله عز وجل أرواحنا وقد ردها إلينا وقد صلينا‬
‫(‪.‬‬
‫أخرجه حم ) ‪ ( 91 - 4/90‬ود ) ‪ ( 73‬دون قوله ‪ :‬فقال له‬
‫قائل ‪ . . .‬إلخ ‪ .‬من طريق حريز بن عثمان ‪ :‬ثني يزيد بببن‬
‫صبح ‪ -‬وقيل ‪ :‬ابن صليح ‪ -‬عنه ‪.‬‬
‫وهذا إسناد حسن ‪.‬‬
‫وعن ابن مسعود قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أقبلنببا مببع رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم زمببن‬
‫الحديبية فقال رسول الله صلى الله عليه وسببلم ‪ ) :‬مببن‬
‫يكلؤنا ؟ ( فقال بلل ‪ :‬أنا فنبباموا حببتى طلعببت الشببمس‬
‫فاستيقظ النبي صلى الله عليه وسببلم فقببال ‪ ) :‬افعلببوا‬
‫كمببا كنتببم تفعلببون ( ‪ .‬قببال ‪ :‬ففعلنببا ‪ .‬قببال ‪ ) :‬فكببذلك‬
‫فافعلوا لمن نام أو نسي ( ‪.‬‬
‫د ) ‪ ( 74 - 73‬وطحا ) ‪ ( 270 - 269‬من طريق جامع بن‬
‫شداد عن عبد الرحمن بن علقمة عنه ‪ .‬وهذا سند صحيح ‪.‬‬
‫‪ - 7‬وأما من أخرج صلة عبن وقتهببا متعمبدا غيببر قاصبد‬
‫للجمع فل يشرع له قضاؤها ول يعذر عليه أبببدا لنببه كببان‬
‫الناسي للصلة أو النائم عنهببا ‪ -‬وهمببا معببذوران شببرعا ‪-‬‬
‫ليس عليهما إل التيان بها فورا حين التذكر ‪ -‬وهو وقتها‬
‫ فأين الوقت بالنسبة إلى المتعمد ؟‬‫لقوله عليه الصلة والسببلم ‪ ) :‬مببن فبباتته صببلة العصببر‬
‫فكأنما وتر أهله وماله ( فمببا فببات ل سبببيل إلببى إدراكببه‬
‫البتة ولو أمكن أن يدرك لما سمي فائتا ‪ .‬انظر ) الصلة (‬
‫لبن القيم ‪.‬‬
‫وهو مذهب داود الظاهري وكذا ابن حزم وقد أطال فببي‬
‫تقرير ذلك بما لم يسبق إليه وقببال ‪ :‬وممببن قببال بقولنببا‬
‫في هذا عمر بن الخطاب وابنه عبد الله وسببعد ابببن أبببي‬
‫وقاص وسببلمان ) صبباحب رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ( وابن مسعود والقاسببم بببن محمببد بببن أبببي بكببر‬
‫وبديل العقيلي ومحمد بن سيرين ومطرف بببن عبببد اللببه‬
‫وعمببر بببن عبببد العزيببز وغيرهببم ‪ .‬وبببه قببال الحسببن‬
‫البصببري ‪ :‬إذا تببرك الرجببل صببلة واحببدة متعمببدا فببإنه ل‬
‫يقضيها ‪ ) .‬الصلة ( ) ‪. ( 107‬‬
‫ثم قال ‪ :‬ما نعلم لمن ذكرنا من الصحابة رضي الله عنببه‬
‫مخالفا منهم ‪ .‬راجع ) المحلى ( ) ‪. ( 244 - 2/235‬‬
‫واختببار هببذا شببيخ السببلم ابببن تيميببة فقببال فببي‬
‫) الختيارات ( ) ص ‪: ( 19‬‬
‫) وتارك الصلة عمدا ل يشرع له قضبباؤها ول تصببح منببه‬
‫بل يكثر من التطوع وكذا الصببوم وهببو قببول طائفببة مببن‬
‫السلف كأبي عبد الرحمن صاحب الشافعي وداود وأتباعه‬
‫وليس في الدلة ما يخالف هذا بببل يببوافقه وأمببره عليببه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫السلم المجامع بالقضاء ضعيف لعدول البخبباري ومسببلم‬
‫عنه ( ‪.‬‬
‫ومببال إليببه الشببوكاني فقببال فببي قببوله عليببه الصببلة‬
‫والسلم ‪ ) :‬من نسي صلة ‪ ( . . .‬الحديث ‪:‬‬
‫) تمسك بدليل الخطاب مببن قببال ‪ :‬إن العامببد ل يقضببي‬
‫الصببلة لن انتفبباء الشببرط يسببتلزم انتفبباء المشببروط‬
‫فيلزم منه أن من لم ينس ل يصلي وإلى ذلبك ذهبب داود‬
‫وابن حزم وبعض اصحاب الشافعي وحكاه فببي ) البحببر (‬
‫عن ابني الهادي والستاذ وروايببة عببن القاسببم والناصببر‬
‫قال ابن تيمية ) شيخ السلم ( ‪ :‬والمنازعون لهببم ليببس‬
‫لهم حجة قط يرد إليها عند التنازع وأكثرهم يقولببون ‪ :‬ل‬
‫يجب القضاء إل بأمر جديد وليس معهم هنا أمببر ونحببن ل‬
‫ننببازع فببي وجببوب القضبباء فقببط بببل تنببازع فببي قبببول‬
‫القضبباء منببه وصببحة الصببلة فببي غيببر وقتهببا ( ‪ .‬وأطببال‬
‫البحث في ذلك وأختار ما ذكببره داود ومببن معببه ‪ .‬والمببر‬
‫كما ذكره فببإني لببم أقببف مببع البحببث الشببديد للموجبببين‬
‫للقضاء على العامد ‪ -‬وهم من عدا من ذكرنا ‪ -‬على دليببل‬
‫ينفق في سوق المناظرة ويصلح للتعويل عليه فببي مثببل‬
‫هببذا الصببل العظيببم إل حببديث ‪ ) :‬فببدين اللببه أحببق أن‬
‫يقضى ( باعتبار مببا يقتضببيه اسببم الجنببس المضبباف مببن‬
‫العموم ولكنهم لم يرفعوا إليه رأسا وأنهض ما جبباءوا بببه‬
‫في هببذا المقببام قببولهم ‪ :‬إن الحبباديث الببواردة بوجببوب‬
‫القضاء على الناسي يستفاد من مفهوم خطابهببا وجببوب‬
‫القضاء على العامد لنهبا مبن بباب التنببيه ببالدنى علبى‬
‫العلببى فتببدل بفحببوى الخطبباب وقيبباس الولببى علببى‬
‫المطلوب ‪ .‬وهذا مردود لن القائل بأن العامببد ل يقضببي‬
‫لم يرد أنببه أخببف حببال مببن الناسببي بببل بببإن المببانع مببن‬
‫وجوب القضاء على العامببد أنببه ل يسببقط الثببم عنببه فل‬
‫فببائدة فيببه فيكببون إتبببانه مببع عببدم النببص عبثببا بخلف‬
‫الناسي والنائم فقببد أمرهمببا الشببارع بببذلك وصببرح بببأن‬
‫القضاء ل كفارة لهما سواه ‪ .‬اه ‪.‬‬
‫وأما الحديث الذي احتج بببه للقببائلين بالقضبباء ‪ ) :‬فببدين‬
‫اللببه أحببق أن يقضببى ( ‪ .‬فلببم يجببب عنببه بشببيء مطلقببا‬
‫ولذلك قال ‪ ) :‬عن المقام من المضايق ( ولم من قببال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫إن باب القضاء ركب على غير أساس ليس فيه كتبباب ول‬
‫سنة ونسبه من أجل ذلك إلى التفريط لعجزه عن الجابة‬
‫عن الحديث المشار إليه وقد سبببقه إلببى هببذا السببتدلل‬
‫ابن عبد البر ‪ .‬وقد أجاب عنه ابن القيببم رحمببه اللببه فببي‬
‫رسببالة ) الصببلة ( بمببا ل يببدع مجببال للشببك مطلقببا أن‬
‫الحديث ل يدل لذلك ‪.‬‬
‫وخلصته أن الحديث إنما قاله صلى الله عليه وسلم في‬
‫حق المعذروين ل المفرط ونحن نقول إن مثل هذا الدين‬
‫يقبل القضاء وأيضا فهذا إنما قاله عليه السلم في النذر‬
‫المطلق الذي ليس له وقت محدود الطرفيبن وفببي الحبج‬
‫الذي ل يفوت وقتببه إل بنفبباد العمببر ‪ .‬راجببع ) ص ‪- 109‬‬
‫‪ ( 110‬من الرسالة المذكورة وقد بسط القول في النزاع‬
‫حول هذا المسببألة وأطببال بمببا ل مزيببد عليببه وذكببر أدلببة‬
‫الفريقين تحقيقا وتعقيبا بما ل يوجد في كتاب فراجعه )‬
‫‪. ( 122 - 85‬‬
‫‪ - 8‬ولو نسي صلتين فأكثر يصليهما علببى الببترتيب ثببم‬
‫يصلي الصلة الحاضرة كذلك فعل رسول الله صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم في غزوة الخندق وقد شغل عنهن بالحرب ‪.‬‬
‫قال أبو سعيد الخدري رضي الله عنه ‪:‬‬
‫حبسنا يببوم الخنببدق حببتى ذ هببب هببوي مببن الليببل حببتى‬
‫كفينا وذلببك قببول اللببه تعببالى ‪ ) :‬وكفببى اللببه المببؤمنين‬
‫القتببال وكببان اللببه قويببا عزيببزا ) ] الحببزاب‪ [ 25/‬فببدعا‬
‫رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم بلل فببأمره فأقببام‬
‫فصلى الظهر وأحسن كمببا كببان يصببليها فببي وقتهببا ثببم‬
‫أقام للعصر فصلها كذلك ثم أقام للمغرب فصلها كببذلك‬
‫ثم أقام للعشاء فصلها كببذلك وذلببك قبببل أن ينببزل فببي‬
‫صلة الخوف ‪ ) :‬فإن خفتم فرجببال أو ركبانببا ) ] البقببرة‪/‬‬
‫‪. [ 239‬‬
‫أخرجه ن ) ‪ ( 107‬وعنه ابن حزم ) ‪ ( 3/124‬مي ) ‪( 358‬‬
‫والشببافعي فببي ) الم ( ) ‪ ( 1/75‬والطحبباوي ) ‪( 190‬‬
‫والبيهقي ) ‪ ( 1/402‬والطيالسي ) ‪ ( 295‬وحببم ) ‪ 3/25‬و‬
‫‪ 49‬و ‪ ( 68 - 67‬من طرق عن ابن أبي ذئب عن المقبري‬
‫عن عبد الرحمن ابببن أبببي سببعيد الخببدري عببن أبيببه بببه ‪.‬‬
‫والسياق لحمد ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهذا إسناد صحيح على شرط مسلم ‪.‬‬
‫وأخرجه أيضا ابن خزيمة وابن حبببان فببي ) صببحيحيهما (‬
‫وصببححه ابببن الشببكن كمببا فببي ) التلخيببص ( ) ‪( 3/149‬‬
‫وقال ابن سيد الناس ‪:‬‬
‫) وهذا إسناد صحيح جليل ( كما في ) النيل ( ) ‪( 2/26‬‬
‫ولببه شبباهد مببن حببديث ابببن مسببعود أخرجببه ن ) ‪ 102‬و‬
‫‪ ( 107‬ت ) ‪ ( 1/337‬طيببا ) ‪ ( 44‬حببم ) ‪ 1/375‬و ‪( 423‬‬
‫والطبراني في ) الكبير ( والبيهقي ) ‪ ( 220 - 2/219‬من‬
‫طريق أبي الزبير عن نافع بن جبير بببن مطعببم عببن أبببي‬
‫عبيدة بن عبد الله بن مسعود عنه نحوه ‪ .‬وسببيأتي لفظببه‬
‫في المسألة الثامنة في الذان ‪.‬‬
‫وهذا سند منقطع وقال الترمذي ‪:‬‬
‫) ليس بإسببناده بببأس إل أبببا عبيببدة لببم يسببمع مببن عبببد‬
‫الله ( ‪.‬‬
‫وله شاهد إل أبا عبيدة لم يسمع من عبد الله ( ‪.‬‬
‫ولببه شبباهد آخببر مختصببر مببن حببديث جببابر متفببق عليببه‬
‫وأخرجه البيهقي ‪.‬‬
‫وقد اختلف العلمبباء فببي وجببوب الببترتيب بيببن الفببوائت‬
‫فنفاه الشافعية وقالوا ‪ :‬إنه يستحب ‪ .‬وبببه قببال طبباوس‬
‫والحسن البصري ومحمد بن الحسن وأبو ثور وداود ‪.‬‬
‫وقال أبو حنيفة ومالك ‪ :‬يجب ما لم تببزد الفببوائت علببى‬
‫صلوات يوم وليلة فقال ‪ :‬فإن كان في حاضرة فذكر فببي‬
‫أثنائهببا أن عليببه فائتببة بطلببت الحاضببرة ويجببب تقببديم‬
‫الفائتة ثم يصلي الحاضرة ‪.‬‬
‫وقببال زفببر وأحمببد ‪ :‬الببترتيب واجببب قلببت الفببوائت أم‬
‫كثرت ‪ .‬قال أحمد ‪ :‬ولو نسببي الفببوائت صببحت الصببلوات‬
‫التي يصلي بعدها قال أحمببد وإسببحاق ‪ :‬ولببو ذكببر فائتببة‬
‫وهو في حاضرة تمم التي هو فيها ثم قضى الفائتة ‪ .‬ثببم‬
‫يجب إعادة الحاضرة ‪.‬‬
‫واحتج لهم بحديث عن ابن عمر رضي الله عنه عن النبي‬
‫صلى الله عليه وسلم قال ‪ ) :‬من نسي صلة فلم يذكرها‬
‫إل وهو مع المام فإذا فرغ من صلته فليعد الصلة الببتي‬
‫نسي ثم ليعد الصلة التي صلها مع المام ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهذا حبديث ضبعيف ضبعف موسبى ببن هبارون الحمبال‬
‫) بالحاء ( الحافظ وقال أبو زرعة الببرازي ثببم البببيهقي ‪:‬‬
‫) الصحيح أنه موقوف ( كذا في ) المجموع ( ) ‪71 - 3/70‬‬
‫( ثم قال ‪:‬‬
‫) واحتج أصببحابنا بأحبباديث ضببعيفة أيضببا والمعتمببد فببي‬
‫المسألة أنها ديون عليه فل يجب ترتيبها إل بببدليل ظبباهر‬
‫وليس لهم دليل ظاهر ولن من صلهن بغير ترتيب فقببد‬
‫فعل الصلة التي أمر بها فل يلزمه وصف زائد بغير دليببل‬
‫ظاهر والله أعلم ( ‪.‬‬
‫‪ - 6‬الذان‬
‫‪ - 1‬كانوا قبل ذلك ينببادي بعضببهم بعضببا إذا حببان وقببت‬
‫الصلة وذلك بإشارة من عمر رضي الله عنه وأمره صببلى‬
‫الله عليه وسلم بذلك ‪.‬‬
‫قال عبد الله بن عمر رضي الله عنهما ‪:‬‬
‫كان المسلمون حين قدموا المدينة يجتمعببون فيتحينببون‬
‫الصلوات وليس ينببادي بهببا أحببد فتكلمببوا يومببا فببي ذلببك‬
‫فقببال بعضببهم ‪ :‬اتخببذوا ناقوسببا مثببل نبباقوس النصببارى‬
‫وقال بعضهم ‪ :‬قرنا مثل قرن اليهببود فقببال عمببر ‪ :‬أو ل‬
‫تبعثون رجل ينادي بالصلة ؟ قال رسول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪:‬‬
‫) يا بلل قم فناد بالصلة ( ‪.‬‬
‫خ م ن ت وقال ‪ :‬حسن صحيح قط ) ‪ ( 88‬حم ) ‪( 2/148‬‬
‫ابن جريج أخبرني نافع عنه ‪.‬‬
‫قال في ) المجموع ( ) ‪: ( 3/76‬‬
‫) هذا النداء دعاء إلى الصلة غير الذان كان قبل شببرعة‬
‫الذان ( ‪.‬‬
‫وقال معاذ بن جبل رضي الله عنه ‪ :‬أحيلببت الصببلة ثلثببة‬
‫أحوال ‪ . .‬فإن النبي صلى الله عليه وسببلم قببدم المدينببة‬
‫وهو يصلي سبعة عشر شهرا إلببى بيببت المقببدس ثببم إن‬
‫الله أنزل عليه ‪ ) :‬قد نرى تقلب وجهك في السماء ‪. . . .‬‬
‫) الية ] البقرة‪ [ 144/‬قال ‪ :‬فوجهه الله إلى مكببة قببال ‪:‬‬
‫فهذا حول ‪.‬‬
‫قال ‪ :‬وكانوا يجتمعون للصلة ويؤذن بهببا بعضببهم بعضببا‬
‫حببتى نقسببوا أو كببادوا ينقسببون قببال ‪ :‬ثببم إن رجل مببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫النصار يقال له ‪ :‬عبد الله بن زيد أتى رسول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم فقال ‪ :‬يببا رسببول اللببه إنببي رأيببت فيمببا‬
‫يرى النائم ولو قلت ‪ :‬إني لم أكن نائما لصدقت إني بينببا‬
‫أنببا بيببن النببائم واليقظببان إذ رأيببت شخصببا عليببه ثوبببان‬
‫أخضران فاسببتقبل القبلببة فقببال ‪ :‬اللببه أكبببر اللببه أكبببر‬
‫أشهد أن ل إله إل الله أشببهد أن أن ل إلببه إل اللببه مثنببى‬
‫مثنى حتى فرغ من الذان ثم أمهل ساعة قال ‪ :‬ثم قببال‬
‫مثل الذي قال غير أنه يزيد في ذلك ‪ :‬قببد قببامت الصببلة‬
‫قببد قببامت الصببلة فقببال رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪:‬‬
‫) علمها بلل فليؤذن بها ( فكان بلل أول من أذن بها ‪.‬‬
‫قال ‪ :‬وجاء عمر بن الخطاب فقال ‪ :‬يببا رسببول اللببه قببد‬
‫طاف بي مثبل البذي طباف ببه غيبر أنبه سببقني فهبذان‬
‫حولن ‪ .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجبببببه أحمبببببد ) ‪ ( 5/246‬وأببببببو داود ) ‪ ( 82‬عبببببن‬
‫المسعودي ‪ :‬ثني عمرو بن مرة عن عبد الرحمن بببن أبببي‬
‫ليلة عنه ‪.‬‬
‫وروى قطعة منه مما يتعلق بالصببيام الحبباكم ) ‪( 2/224‬‬
‫من هذا الوجه وقال ‪ ) :‬صحيح ( ‪ .‬ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬المسعودي كان قد اختلط لكن قد تابعه شعبة عن‬
‫عمرو ‪ 1‬نحوه ‪ .‬أخرجه أبو داود أيضببا ‪ ( 083‬ويببأتي لفظببه‬
‫في المسألة ) ‪ ( 13‬فهو بهذه المتابعة صحيح ‪.‬‬
‫قوله ‪ :‬نقسوا ‪ .‬في النهاية ‪ :‬النقس ‪ :‬الضرب بالناقوس‬
‫وهي خشبة طويلة تضرب بخشبة أصببغر منهببا والنصببارى‬
‫يعلمون بها أوقات صلتهم ‪.‬‬
‫‪ - 2‬ثم شرع الذان بتعليم الملك لعبد الله بن زيد بن عبد‬
‫ربه إياه في الرؤيا وبقوله عليه السلم ‪ ) :‬إنها لرؤيا حق‬
‫إن شاء الله ( ‪.‬‬
‫قال عبد الله بن زيبد ‪ :‬لمبا أمبر رسبول اللبه صبلى اللبه‬
‫عليببه وسببلم بالنبباقوس ليضببرب بببه للنبباس فببي الجمببع‬
‫للصلة طاف بي وأنا نائم رجببل يحمببل ناقوسببا فببي يببده‬
‫فقلت له ‪ :‬يا عبد الله أتبيع الناقوس ؟ فقال ‪ :‬مببا تصببنع‬
‫‪ ( 1 ) 1‬وتابعه ‪ -‬أيضا ‪ -‬العمش عنه مختصرا بقصببة الذان فقببط ‪ .‬أخرجببه‬
‫أحمد ) ‪ ( 5/232‬بإسناد جيد و) قط ( ) ‪ ( 89‬وأعله ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫به ‪ .‬قال ‪ :‬فقلت ‪ :‬ندعو به إلى الصببلة قببال ‪ :‬أفل أدلببك‬
‫على ما هبو خيبر مبن ذلبك ؟ قبال ‪ :‬فقلبت ‪ :‬بلبى قبال ‪:‬‬
‫تقول ‪ :‬الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشببهد أن ل‬
‫إله إل الله أشهد أن ل إله ل الله أشهد أن محمدا رسببول‬
‫الله أشهد أن محمدا رسول اللببه حببي علببى الصببلة حببي‬
‫على الصلة حي على الفلح حببي علببى الفلح اللببه أكبببر‬
‫الله أكبر ل إله إل الله ‪ .‬ثم اسببتأخر غيببر بعيببد ثببم قببال ‪:‬‬
‫تقول إذا أقيمت الصلة ‪ :‬الله أكبر الله أكبببر أشببهد أن ل‬
‫إله إل الله أشهد أن محمدا رسول الله حي علببى الصببلة‬
‫حي على الفلح قد قامت الصلة قبد قبامت الصبلة اللبه‬
‫أكبر الله أكبر ل إله إل الله ‪ .‬فلمببا أصبببحت أتيببت رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم فأخبرته بما رأيت فقال ‪:‬‬
‫) إنها لرؤيا حق إن شاء الله فقم مع بلل فألق عليه مببا‬
‫رأيت فليؤذن به فإنه أندى صوتا منك ( ‪.‬‬
‫قببال ‪ :‬فقمببت مببع بلل فجعلببت ألقيببه عليببه ويببؤذن بببه‬
‫قال ‪ :‬فسمع بذلك عمر بن الخطاب وهو في بيتببه فخببرج‬
‫يجر رداءه يقول ‪ :‬والذي بعثك بالحق لقد رأيت مثل الذي‬
‫أري ‪ .‬قال ‪ :‬فقال رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪:‬‬
‫) فلله الحمد ( ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود ) ‪ ( 81‬والببدارمي ) ‪ ( 269 - 268‬وابببن‬
‫ماجه ) ‪ ( 240 - 239‬والترمذي مختصرا ) ‪ ( 359‬وأحمد )‬
‫‪ ( 4/43‬والسياق له وعنه الدارقطني ) ‪ ( 89‬وابن خزيمببة‬
‫وابن حبان كما في ) الفتح ( ) ‪ ( 62 - 2/61‬مببن طريببق‬
‫محمد بن إسحاق قال ‪ :‬ثني محمد بن إبراهيم بن الحارث‬
‫التيمي عن محمد بن عبد الله ابن زيد بن عبد ربببه قببال ‪:‬‬
‫ثني عبد الله بن زيد به ‪.‬‬
‫وهذا إسناد جيد وقال الترمذي ‪:‬‬
‫) حسن صحيح ( ‪ .‬وقال النووي في ) المجموع ( ) ‪3/76‬‬
‫(‪:‬‬
‫) إسناده صحيح ( وفي ) التلخيص ( ) ‪: ( 3/161‬‬
‫) وقد صححه البخاري فيما حكاه الترمذي فببي ) العلببل (‬
‫عنه وقال محمد ابن يحيى الذهلي ‪ :‬ليس في أخبببار عبببد‬
‫الله بن زيد أصح من حديث محمد ابن إسحاق عببن محمببد‬
‫بن إبراهيم التيمي يعني هذا لن محمدا قد سمع من أبيه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫عبد الله ‪ .‬وقال ابن خزيمة في ) صببحيحه ( ‪ :‬هببذا حببديث‬
‫صحيح ثابت من جهة النقل لن محمدا سمع من أبيه عبببد‬
‫الله ‪ .‬وقال ابن خزيمة في ) صحيحه ( ‪ :‬هذا حديث صحيح‬
‫ثابت مببن جهببة النقببل لن محمببدا سببمع مببن أبيببه وابببن‬
‫إسحاق سمع من التيمي وليس هذا مما دلسه ( ‪.‬‬
‫ولبن إسحاق فيه إسناد آخر أخرجه أحمد ) ‪( 43 - 4/42‬‬
‫عنه قال ‪ :‬وذكر محمد بن مسلم الزهببري عببن سببعيد بببن‬
‫المسيب عن عبد الله بن زيد بن عبد ربه قال ‪ :‬لما أجمببع‬
‫رسول الله صلى الله عليببه وسببلم أن يضببرب بالنبباقوس‬
‫يجمع للصلة الناس وهو له كاره لموافقة النصارى طاف‬
‫بي من الليل طائف وأنا نائم رجل عليببه ثوبببان أخضببران‬
‫وفي يده ناقوس يحملببه قببال ‪ :‬فقلببت لببه ‪ :‬يببا عبببد اللببه‬
‫أتبيع الناقوس ‪ . . .‬الحديث نحوه ‪ .‬وزاد في آخره ‪ :‬فكان‬
‫بلل مولى أبي بكر يؤذن بذلك ويدعو رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم إلى الصلة قال ‪ :‬فجاء فدعاه ذات غببداة‬
‫إلى الفجر فقيببل لببه ‪ :‬إن رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم نائم قال ‪ :‬فصرخ بلل بأعلى صوته ‪ :‬الصببلة خيببر‬
‫من النوم قال سعيد بن المسيب ‪ :‬فببأدخلت هببذه الكلمببة‬
‫في التأذين إلى صلة الفجر ‪.‬‬
‫وهذا سند جيببد أيضببا وابببن إسببحاق وإن كببان لببم يصببرح‬
‫بسماعه من الزهري فقد تابعه عليه جمع ‪ .‬قال الحبباكم )‬
‫‪: ( 3/336‬‬
‫) وحديث الزهري عن سببعيد بببن المسببيب مشببهور رواه‬
‫يونس بن يزيد ومعمر ابن راشد وشببعيب بببن أبببي حمببزة‬
‫ومحمد بن إسحاق وغيرهم ( ‪.‬‬
‫قال الشوكاني ) ‪: ( 2/31‬‬
‫) ومتابعة هؤلء لمحمببد بببن إسببحاق عببن الزهببري ترفببع‬
‫احتمال التدليس الذي يحتمله عنعنة ابن إسحاق ( ‪.‬‬
‫وللحديث شاهد من حديث أبي عمير بن أنس عن عمومة‬
‫له من النصار قال ‪ :‬اهتم النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫للصلة كيف يجمع الناس لها فقيل له ‪ :‬انصببب رايببة عنببد‬
‫حضور الصلة فإذا رأوهببا أذن بعضببهم بعضببا فلببم يعجبببه‬
‫ذلك قال ‪ :‬فببذكر لببه القنببع يعنببي الشبببور وفببي روايببة ‪:‬‬
‫شبببور اليهببود فلببم يعجبببه ذلببك وقببال ‪ ) :‬هببو مببن أمببر‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫اليهود ( قال ‪ :‬فذكر له الناقوس فقببال ‪ ) :‬هببو مببن أمببر‬
‫النصارى ( ‪ .‬فانصرف عبد اللبه بببن زيببد وهببو مهتبم لهبم‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم فأري الذان في منببامه‬
‫قببال ‪ :‬فغببدا علببى رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫فأخبره فقال له ‪ :‬يا رسول الله إني لبين نببائم ويقظببان‬
‫إذ أتاني آت فأراني الذان ‪ .‬قال ‪ :‬وكان عمر قد رآه قبل‬
‫ذلك فكتمه عشرين يوما قال ‪ :‬ثم أخبر النبي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم فقال له ‪ ) :‬ما منعك أن تخبببرني ؟ ( فقببال ‪:‬‬
‫سبقني عبد الله بن زيد فاستحييت ‪ .‬فقببال رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬يا بلل قم فانظر ما يببأمرك بببه‬
‫عبد الله بن زيد فافعله ( قال ‪ :‬فأذن بلل ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود ) ‪ ( 81 - 80‬عببن هشببيم بببن أبببي بشببر‬
‫عنه ‪.‬‬
‫وهببذا سببند صببحيح كمببا قببال الحببافظ فببي ) الفتببح ( )‬
‫‪. ( 2/64‬‬
‫‪ - 3‬وهو فرض كفاية ‪:‬‬
‫قال عليه الصلة والسلم لمالك بن الحويرث ‪[ 116 ] :‬‬
‫) ارجعوا إلى أهليكم فأقيموا فيهم وعلمببوهم ومروهببم‬
‫وصلوا كما رأيتموني أصلي فإذا حضببرت الصببلة فليببؤذن‬
‫أحدكم وليؤمكم أكبركم ( ‪.‬‬
‫وعن عمرو بن سلمة الجرمي عن أبيه وكان وافد قببومه‬
‫على النبي صلى الله عليببه وسببلم أن رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم قال له ‪ ) :‬صلوا صلة كذا فببي حيببن كببذا‬
‫وصلوا صلة كذا في حين كذا فإذا حضرت الصلة فليؤذن‬
‫لكم أحدكم وليؤمكم أكثركم قرآنا ( ‪.‬‬
‫أخرجهمبببببا البخببببباري ) ‪ 2/87‬و ‪ 89‬و ‪ 239‬و ‪ 10/359‬و‬
‫‪ ( 199 - 13/198‬ومسلم ) ‪ ( 1/134‬والنسائي ) ‪( 2/105‬‬
‫وقبببط ) ‪ ( 101‬والبببدارمي ) ‪ ( 1/286‬وأحمبببد ) ‪ 3/436‬و‬
‫‪ ( 5/53‬مببن طريببق أبببي قلبببة عببن مالببك بببن الحببويرث‬
‫والطحاوي في ) المشكل ( ) ‪. ( 2/296‬‬
‫وقال عليه الصلة والسلم ‪ ) :‬ما من ثلثببة فببي قريببة ل‬
‫يؤذن ول تقام فيهم الصلة إل استحوذ عليهببم الشببيطان‬
‫فعليك بالجماعة فإن الذئب يأكل القاصية ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه أحمد ) ‪ 5/196‬و ‪ ( 6/446‬من طريق وكيببع ‪ :‬ثنببي‬
‫زائدة بن قدامة ‪ :‬ثني السببائب بببن حبببيش الكلعببي عببن‬
‫معدان بن أبي طلحة اليعمري قال ‪ :‬قال لي أبو الدرداء ‪:‬‬
‫أين مسكنك ؟ قال ‪ :‬قلت ‪ :‬في قريببة دون حمببص قببال ‪:‬‬
‫سمعت رسول الله صلى الله عليببه وسببلم يقببول ‪. . . . :‬‬
‫فذكره ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن ‪.‬‬
‫وقد رواه د ن مس دون ذكر التأذين ‪ .‬انظر تعليقنا علببى‬
‫) الترغيب ( ) ‪ . ( 1/156‬وله فببي ) المسببند ( ) ‪- 6/445‬‬
‫‪ ( 446‬طريق آخر ‪.‬‬
‫ولو لببم يكببن إل اسببتحلل رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم دماء من لم يسمع عندهم أذانا وأموالهم وسبببيهم‬
‫لكفى في وجوب فرض ذلك كما قال ابن حزم ) ‪( 3/125‬‬
‫وهو يشير بذلك إلى حديث أنس بن مالك رضي اللببه عنببه‬
‫أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا غزا قوما لببم يغببز‬
‫بنا ليل حتى يصبببح فببإن سببمع أذانببا كببف عنهببم وإن لببم‬
‫يسمع أذانا أغار عليهم ‪.‬‬
‫خ فببي الذان وحببم ) ‪ 3/159‬و ‪ 206‬و ‪ 236‬و ‪ ( 237‬مببن‬
‫طرق عن حميد عنه ‪ .‬ورواه مسلم ) ‪ ( 4 - 2/3‬والترمذي‬
‫) ‪ 305 - 1‬طبع بببولق ( وصببححه والببدارمي ) ‪( 2/217‬‬
‫والطيالسببي ) ‪ ( 271‬وحببم ) ‪ 3/132‬و ‪ ( 229‬مببن طريببق‬
‫حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس بببه وزادوا إل الببدارمي‬
‫والطيالسي ‪ :‬فاستمع ذات يوم فسمع رجل يقول ‪ :‬الله أ‬
‫كبر الله أكبر فقال رسول الله صببلى اللببه عليبه وسبلم ‪:‬‬
‫) على الفطرة ( فقال ‪ :‬أشهد أن ل إله إل الله فقببال ‪) :‬‬
‫خرجت من النار ( ‪ .‬وزاد مسلم ‪ :‬فنظروا فإذا هببو راعببي‬
‫معزى ‪.‬‬
‫وله شاهد من قوله عليببه الصببلة والسببلم بلفببظ ‪ ) :‬إذا‬
‫رأيتم مسجدا أو مناديا فل تقتلوا أحدا ( ‪.‬‬
‫أخرجه الترمذي ) ‪ 1/292‬طبع بولق ( وأحمد ) ‪( 3/448‬‬
‫من طريق ابن عيينة عن عبد الملك بن نوفل بن مساحق‬
‫عن ابن عصام المزني عن أبيه ‪ -‬وكانت له صحبة ‪ -‬قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا بعببث جيشببا أو‬
‫سرية يقول لهم ‪ . . .‬فذكره ‪ .‬وقببال الترمببذي ‪ ) :‬حببديث‬
‫حسن ( ‪.‬‬
‫كذا قال ‪ .‬وابن عصام ل يعرف حاله كما في ) التقريب (‬
‫‪.‬‬
‫والقول بفرضببيته ‪ -‬كمببا ذكرنببا ‪ -‬هببو قببول أحمببد ووجببه‬
‫للشافعية وبه قال داود الظبباهري وأصببحابه وزاد عليهببم‬
‫ابن حزم ) ‪ ( 125 - 3/122‬فجعله شرطا لصحة الصلة ل‬
‫تصح إل به وهو غيببر ظبباهر ‪ .‬وقببد سببئل ابببن تيميببة عببن‬
‫الذان ‪ :‬هل هو فرض أم سنة ؟ فأجاب بقوله ‪ ) :‬الصحيح‬
‫أن الذان فرض على الكفاية فليس لهل مدينة ول قريببة‬
‫أن يدعوا الذان والقامة وهذا هو المشببهور مببن مببذهب‬
‫أحمد وغيره وقد أطلق طوائف من العلمبباء أنببه سببنة ثببم‬
‫من هؤلء من يقول إذا اتفق أهل بلد علببى تركببه قوتلببوا‬
‫والنزاع مع هؤلء قريب مببن النببزاع اللفظببي فببإن كببثيرا‬
‫من العلماء يطلق القول بالسنة على ما يذم تاركه شببرعا‬
‫ويعاقب تاركه شرعا ‪ .‬وأما من زعم أنه سنة ل إثببم علببى‬
‫تاركه ول عقوبة فهذا القول خطأ فببإن الذان هببو شببعار‬
‫دار السلم الذي ثبت في ) الصحيح ( أن النبي صلى الله‬
‫عليه وسلم كان يعلق اسبتحلل أهبل البدار بببتركه ( ‪ .‬ثبم‬
‫ذكر حديث أنس وحديث أبي الدرداء ثم قال ‪ ) :‬وقد قببال‬
‫تعالى ‪ ) :‬استحوذ عليهببم الشببيطان فأنسبباهم ذكببر اللببه‬
‫أولئك حبببزب الشبببيطان أل إن حبببزب الشبببيطان هبببم‬
‫الخاسببرون ) ] المجادلببة‪ ) ( [ 19 /‬الفتبباوى ( ) ‪- 1/67‬‬
‫‪ ( 68‬و) ‪ ( 4/20‬وانظر ) المجموع ( ) ‪. ( 3/82‬‬
‫‪ - 4‬وقد جاء في صفته ثلثة أنواع ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬ألفاظه تسع عشببرة كلمببة ‪ :‬اللببه ‪ 1‬أكبببر اللببه ‪2‬‬
‫أكبر الله ‪ 3‬أكبر الله ‪ 4‬أكبر ) أربع مرات ( أشببهد ‪ 5‬أن ل‬
‫إله إل الله أشهد ‪ 6‬أن ل إلببه إل اللببه أشببهد ‪ 7‬أن محمببدا‬
‫رسول الله أشهد ‪ 8‬أن محمدا رسول الله ) يخفببض بهمببا‬
‫صببوته مرتيببن ‪ .‬ثببم يرفببع صببوته فيعببود ويقببول ‪ -‬وهببو‬
‫الترجيع ‪ ( -‬أشهد ‪ 9‬أن ل إله إل اللببه أشببهد ‪ 10‬أن ل إلببه‬
‫إل اللببه أشببهد ‪ 11‬أن محمببدا رسببول اللببه أشببهد ‪ 12‬أن‬
‫محمدا رسببول اللببه حببي ‪ 13‬علببى الصببلة حببي ‪ 14‬علببى‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الصلة حي ‪ 15‬على الفلح حببي ‪ 16‬علببى الفلح اللببه ‪17‬‬
‫أكبر الله ‪ 18‬أكبر ل إله ‪ 19‬إل الله ‪.‬‬
‫وهو من حديث أبببي محببذورة رضببي اللببه عنببه أن النبببي‬
‫صبلى اللبه عليببه وسببلم علمببه الذان تسببع عشبرة كلمببة‬
‫والقامة سبع عشرة كلمة ‪.‬‬
‫أخرجببه أبببو داود ) ‪ ( 82‬والنسببائي ) ‪ ( 103‬والترمببذي )‬
‫‪ ( 367‬والببدارمي ) ‪ ( 271‬وابببن مبباجه ) ‪( 243 - 242‬‬
‫والطحاوي ) ‪ ( 1/78‬والدارقطني ) ‪ 87‬و ‪ ( 88‬وابن حببزم‬
‫) ‪ ( 3/150‬والطيالسببببببي ) ‪ ( 193‬وأحمببببببد ) ‪ 3/409‬و‬
‫‪ ( 6/401‬كلهم من طريق همام ‪ :‬ثنا عامر الحببول ‪ :‬ثنببي‬
‫مكحول ‪ :‬أن عبد الله بن محيرز حدثه عنه به ‪.‬‬
‫وزاد أبو داود وابن ماجه والدارقطني والطحاوي وأحمببد‬
‫وابن حزم فذكروا ألفبباظ الذان ‪ .‬ومببن الغريببب أن أحببدا‬
‫منهم عدا قط وابن حزم وطحا لم يبلغوا بألفاظه التسببع‬
‫عشببرة كلمببة كمببا هببو نببص الحببديث فببأبو داود لببم يببذكر‬
‫الترجيع فكلماته سبع عشرة وابن ماجه لم يببذكر شببهادة‬
‫أن ل إله إل الله في الترجيع إل مرة واحدة فكلماته ثمان‬
‫عشرة وأحمد لم يذكر التكبير في أوله إل مرتين فكلماته‬
‫سبع عشرة أيضا ‪ .‬ثم قال الترمذي ‪ ) :‬هذا حببديث حسببن‬
‫صحيح ( ‪.‬‬
‫وهو على شرط مسلم وقد أخرجه فببي ) صببحيحه ( كمببا‬
‫يأتي قريبا ورواه ابببن خزيمببة فببي ) صببحيحه ( ولفظببه ‪:‬‬
‫) فعلمه الذان والقامة مثنى مثنى ( ‪.‬‬
‫وكببذلك رواه ابببن حبببان فببي ) صببحيحه ( قببال فببي‬
‫) المام ( ‪ :‬وهذا السند علببى شببرط الصببحيح وهمببام بببن‬
‫يحيى احتج به الشيخان وعامر بببن عبببد الواحببد احتببج بببه‬
‫مسلم كما في ) نصب الراية ( ) ‪ ( 1/268‬وقببال الحببافظ‬
‫فببي ) التلخيببص ( ) ‪ ) : ( 3/164‬وتكلببم البببيهقي عليببه‬
‫بأوجه من التضعيف رده ابن دقيق العيد في لمام وصحح‬
‫الحديث ( ‪.‬‬
‫ثم أخرج الحديث الدارمي ‪ :‬أخبرنبا سبعيد ببن عبامر عبن‬
‫همام به بلفظ ‪ ) :‬أن رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫أمر نحببوا مببن عشببرين رجل فببأذنوا فببأعجبه صببوت أبببي‬
‫محذورة فعلمه الذان ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قلت ‪ :‬فذكره بتسع عشرة كلمة ثم قال ‪ :‬والقامة مثنى‬
‫مثنى ‪ .‬وسنده صحيح أيضا على شرط مسلم وقد أخرجببه‬
‫في ) صحيحه ( ) ‪ ( 2/3‬من طريق معاذ بببن هشببام ‪ :‬ثنببي‬
‫أبي عن عامرالحول بببه ‪ :‬أن نبببي اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم علمه هذا الذان ‪ :‬الله أكبر اللببه أكبببر أشببهد أن ل‬
‫إله إل اله أشهد أن ل إله ل الله أشبهد أن محمببدا رسببول‬
‫الله أشهد أن محمدا رسول الله ثم يعود فيقببول ‪ :‬أشببهد‬
‫أن ل إله إل اله أشهد أن ل إلببه إل اللببه أشببهد أن محمببدا‬
‫رسول اللببه أشببهد أن محمببدا رسببول اللببه ‪ . . .‬والببباقي‬
‫مثله ‪.‬‬
‫هكذا وقببع فببي ) صببحيح مسببلم ( ‪ :‬اللببه أكبببر اللببه أكبببر‬
‫مرتين فقط ‪.‬‬
‫وقببد أخرجببه النسببائي ) ‪ : ( 1/103‬أخبرنببا إسببحاق بببن‬
‫إبراهيم قال ‪ :‬أنبأنا معاذ بن هشام به إل أنه ذكر التكبببير‬
‫في أوله ‪ :‬أربعا ‪.‬‬
‫وإسحاق هذا هببو أحببد شببيخي مسببلم فببي هببذا الحببديث‬
‫والخر هو أبببو غسببان المسببمعي مالببك بببن عبببد الواحببد‬
‫ولعله هو الذي رواه بتثنية التكبير دون إسحاق فقببد رواه‬
‫بالتربيع كما في النسائي ‪.‬‬
‫وكذلك رواه أبو نعيم في ) المسببتخرج ( والبببيهقي مببن‬
‫طريق إسحاق بببن إبراهيببم عببن معبباذ بببن هشببام بسببنده‬
‫وفيه تربيع التكبير ‪.‬‬
‫وكذلك أخرجه أبو عوانببة فببي ) مسببتخرجه ( مببن طريببق‬
‫علي بن المديني عن معاذ ‪.‬‬
‫ولببذلك قببال ابببن القطببان ‪ ) :‬الصببحيح فببي هببذا تربيببع‬
‫التكبير وبه يصح كون الذان تسع عشببرة كلمببة وقببد قيببد‬
‫بببذلك فببي نفببس الحببديث ‪ .‬قببال ‪ :‬وقببد يقببع فببي بعببض‬
‫روايات مسلم بتربيع التكبير وهي التي ينبغي أن تعد في‬
‫الصحيح ( ‪ .‬انتهى من ) التلخيص ( ) ‪. ( 3/160‬‬
‫وللحديث طريق أخرى عن ابن محيريز ‪ .‬رواه ابببن جريببج‬
‫قال ‪ :‬ثني عبد العزيز ابن عبد الملك بن أبي محببذورة أن‬
‫عبد الله بن محيريز أخبببره ‪ -‬وكببان يتيمببا فببي حجببر أبببي‬
‫محببذورة حيببن جهببزه إلببى الشببام ‪ -‬قببال ‪ :‬قلببت لبببي‬
‫محذورة ‪ :‬إني خارج إلببى الشببام وأخشببى أن أسببأل عببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫تأذينك ‪ .‬فأخبرني أن أبا محببذورة قببال لببه ‪ :‬خرجببت فببي‬
‫نفر فكنا ببعض طريق حنين مقفل رسول الله صلى الله‬
‫عليه وسلم من حنين فلقينا رسول الله صلى اللببه عليببه‬
‫وسلم في بعض الطريق فأذن مببؤذن رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم بالصلة عند رسول الله صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم فسمعنا صوت المؤذن ونحن عنه متنكبون فظللنببا‬
‫نحكيه ونهزأ به فسمع رسول الله صلى الله عليببه وسببلم‬
‫الصوت فأرسل إلينا حتى وقفنا بين يببديه فقببال رسببول‬
‫الله صلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬أيكببم سببمعت صببوته قببد‬
‫ارتفببع ( فأشببار القببوم إلببي وصببدقوا فأرسببلهم كلهببم‬
‫وحبسني فقببال ‪ ) :‬قببم فببأذن بالصببلة ( فقمببت فببألقى‬
‫علي رسول الله صلى الله عليه وسلم التأذين هو بنفسه‬
‫قال ‪ ) :‬قل ‪ :‬الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشببهد‬
‫أن ل إله إل اله أشهد أن ل إلببه إل اللببه أشببهد أن محمببدا‬
‫رسببول اللببه أشببهد أن محمببدا رسببول اللببه ( ثببم قببال ‪:‬‬
‫) ارجع فامدد صوتك ( ثم قال ‪ ) :‬قل ‪ :‬أشهد أن ل إله إل‬
‫الله أشهد أن ل إله إل الله أشهد أن محمببدا رسببول اللببه‬
‫أشهد أن محمدا رسول الله حي علببى الصببلة حببي علببى‬
‫الصلة حي على الفلح حببي علببى الفلح اللببه أكبببر اللببه‬
‫أكبببر ل إلببه إل اللببه ( ‪ .‬ثببم دعبباني حيببن قضببيت التبباذين‬
‫فأعطاني صرة فيها شيء مببن فضببة فقلببت ‪ :‬يببا رسببول‬
‫الله مرني بالتأذين بمكة فقال ‪ ) :‬قد أمرتك به ( فقدمت‬
‫على عتاب بن أسيد عامببل رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم بمكة فأذنت معه بالصلة عن أمر رسول الله صلى‬
‫الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫النسائي ) ‪ ( 104 - 103‬والسياق له وعنببه ابببن حببزم )‬
‫‪ ( 3/151‬وابن مبباجه ) ‪ ( 242 - 241‬والطحبباوي ) ‪( 78‬‬
‫والدارقطني ) ‪ ( 86‬حم ) ‪ ( 3/409‬وزادا إل النسائي فببي‬
‫آخره ‪ :‬وأخبرني ذلك من أدركت من أهلي ممببن أدرك أبببا‬
‫محذورة على نحو ما أخبرني عبد الله بن محيريز ‪ .‬ورواه‬
‫أبو داود ) ‪ ( 83 - 82‬مختصرا مقتصرا على إلقاء التأذين‬
‫عليه فقط ‪ .‬وكلهم سبباقوه بببتربيع التكبببير فببي أولببه إل‬
‫الطحاوي وأحمد فوقع عندهم بتثنيته فقط ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وكذلك رواه نافع بن عمر الجمحببي عببن عبببد الملببك بببن‬
‫أبي محذورة أخبره عن عبد الله بن محيريز الجمحببي عببن‬
‫أبي محذورة ‪ :‬أن رسول الله صلى الله عليه وسلم علمه‬
‫الذان يقول ‪ :‬الله أكبر الله أكبر أشهد أن ل إله إل الله ‪.‬‬
‫‪ . .‬ثم ذكر مثل أذان حديث ابن جريج عن عبد العزيببز بببن‬
‫عبد الملك ومعناه ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود ) ‪. ( 83‬‬
‫وعبببد العزيببز بببن عبببد الملببك وأبببوه مقبببولن كمببا فببي‬
‫) التقريب ( فالسببناد حسببن فببإن الظبباهر أن كل منهمببا‬
‫رواه ابن محيريز ‪.‬‬
‫ورواه الدارقطني ) ‪ ( 89‬مببن طريببق الشببافعي ‪ :‬قببال ‪:‬‬
‫وأدركت إبراهيم بن عبد العزيبز بببن عبببد الملببك بببن أبببي‬
‫محذورة يؤذن كما حكى ابن محيريز وسببمعته يحببدث عببن‬
‫أبيه عن ابن محيريز عن أبببي محببذورة عببن النبببي صببلى‬
‫اللببه عليببه وسببلم بمعنببى مببا حكببى ابببن جريببج وسببمعته‬
‫يقيم ‪ :‬الله أكبر الله أكبر أشهد أن ل إله إل الله أشهد أن‬
‫محمدا رسول الله حي على الصلة حببي علببى الفلح قببد‬
‫قامت الصلة قد قامت الصلة الله أكبر اللببه أكبببر ل إلببه‬
‫إل الله ‪.‬‬
‫ولبن جريج فيه إسناد آخر عن أبي محذورة قببال ‪ :‬ثنببي‬
‫عثمان بن السائب مولهم عن أبيببه السببائب مببولى أبببي‬
‫محذورة وعن أم عبد الملك بن أبي محذورة أنهما سمعاه‬
‫من أبي محذورة قال أبببو محببذورة ‪ :‬خرجببت فببي عشببرة‬
‫فتيان مع النبي صلى الله عليه وسلم وهو أبغببض النبباس‬
‫إلينا فأذنوا فقمنا نؤذن نستهزئ بهم فقال النبببي صببلى‬
‫اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬ائتببوني بهببؤلء الفتيببان ( فقببال ‪:‬‬
‫) أذنوا ( فأذنوا فكنت أحدهم فقال النبي صلى الله عليه‬
‫وسلم ‪ ) :‬نعم هذا الذي سمعت صوته اذهببب فببأذن لهببل‬
‫مكة ( فمسح على ناصيته وقال ‪ ) :‬قببل ‪ :‬اللببه أكبببر اللببه‬
‫أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن ل إلببه إل الببه ) مرتيببن (‬
‫أشهد أن محمدا رسول الله ) مرتيببن ( ثببم ارجببع فاشببهد‬
‫أن ل إله إل الله ) مرتين ( وأشهد أن محمدا رسببول اللببه‬
‫) مرتين ( حي على الصبلة حبي علبى الصبلة حبي علبى‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الفلح حي على الفلح ) مرتين ( اللببه أكبببر اللببه أكبببر ل‬
‫إله إل الله ‪.‬‬
‫وإذا أذنت بالول من الصبح فقل ‪ :‬الصلة خير من النوم‬
‫الصلة خيبر مبن النبوم ‪ .‬وإذا أقمبت فقلهبا مرتيبن ‪ :‬قبد‬
‫قببامت الصببلة قببد قببامت الصببلة ‪ .‬أسببمعت ؟ ( ‪ .‬قببال ‪:‬‬
‫وكان أبو محذورة ل يجز ناصببيته ول يفرقهببا لن رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم مسح عليها ‪.‬‬
‫أخرجببه أحمببد ) ‪ ( 3/408‬والسببياق لببه وأبببو داود ) ‪( 82‬‬
‫والنسببائي ) ‪ ( 104‬والطحبباوي ) ‪ ( 78‬و) ‪( 82 - 80‬‬
‫والببدارقطني ) ‪ ( 86‬عنببه ‪ .‬إل أن الطحبباوي ذكببر التكبببير‬
‫في أوله مرتين فقط ل اربعا وهو رواية لحمد ‪.‬‬
‫وإسناده مقبول ‪ .‬وأخرجه الفبباكهي فببي ) تاريببخ مكببة (‬
‫) ص ‪ ( 13 - 12‬مع التربيع ‪.‬‬
‫وله عن أبي محذورة طريق ثالث رواه الحببارث بببن عبيببد‬
‫عن محمد بن عبد الملك عن أبببي محببذورة عببن أبيببه عببن‬
‫جده قال ‪:‬‬
‫قلت ‪ :‬يا رسول الله علمني سببنة الذان ‪ .‬قببال ‪ :‬فمسببح‬
‫مقدم رأسي وقال ‪:‬‬
‫) تقول ‪ :‬الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر ترفع بهببا‬
‫صوتك ثم تقول ‪ :‬أشهد أن ل إله إل الله أشببهد أن ل إلببه‬
‫إل اللببه أشببهد أن محمببدا رسببول اللببه أشببهد أن محمببدا‬
‫رسول الله تخفض بها صوتك ثم ترفع صوتك بالشببهادة ‪:‬‬
‫أشهد أن ل إله إل الله أشببهد أن ل إلببه إل اللببه أشببهد أن‬
‫محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حببي علببى‬
‫الصلة حي على الصلة حي على الفلح حي علببى الفلح‬
‫الله أكبر الله أكبر ل إله إل الله ( ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود ) ‪ ( 82 - 81‬وأحمد ) ‪ ( 409 - 3/408‬إل‬
‫أنه ذكر التكبير مرتين في أوله ‪ .‬وإسناده مقبول أيضا ‪.‬‬
‫وأخرجببه الترمببذي ) ‪ ( 1/366‬واللفببظ لببه والنسببائي )‬
‫‪ ( 103‬من طريق بشببر ابببن معبباذ ‪ :‬ثنببا إبراهيببم بببن عبببد‬
‫العزيز بن عبد الملك بن أبي محذورة قال ‪ :‬أخبببرني أبببي‬
‫وجدي جميعا عن أبي محذورة أن رسول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم أقعده وألقببى عليببه الذان حرفببا حرفببا قببال‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫إبراهيم ‪ :‬مثل أذاننببا قببال بشببر ‪ :‬فقلببت لببه ‪ :‬أعببد علببي‬
‫فوصف الذان بالترجيع ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن وقال الترمببذي ) حببديث أبببي محببذورة‬
‫في الذان حديث صحيح وقد روي عنه من غير وجه ( ‪.‬‬
‫وأخرجببه الببدارقطني ) ‪ ( 87‬عببن الحميببدي ‪ :‬ثنببا أبببو‬
‫إسماعيل إبراهيم بن عبد العزيز بن عبببد الملببك بببن أبببي‬
‫محذورة قال ‪ :‬سمعت جدي عبد الملك بببن أبببي محببذورة‬
‫يحدث عن أبيه أبي محذورة به نحوه ‪.‬‬
‫وهذا الذان هو أذان أهل مكة وهو قببول الشببافعي كمببا‬
‫قال الترمذي واختاره ابن حزم ) ‪. ( 3/150‬‬
‫والنوع الثاني ألفاظه سبع عشرة وهو مثببل الول إل أن‬
‫التكبير في أوله مرتين ل أربعا وهو رواية لمسلم وغيببره‬
‫كمالك فببي ) المدونببة ( ) ‪ ( 58 - 1/57‬مببن حببديث أبببي‬
‫محببذورة ولكنهببا روايببة مرجوحببة كمببا سبببق إل أن لهببا‬
‫شواهد تدل على أن لها أصل في السببنة منهببا عببن سببعد‬
‫القرظ مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسببلم ‪ :‬أن بلل‬
‫كان يؤذن مثنى ويتشهد مضعفا يستقبل القبلة فيقول ‪:‬‬
‫أشهد أن ل إله إل الله ) مرتين ( أشهد أن محمدا رسببول‬
‫الله ) مرتين ( ثم يرجع فيقول ‪ :‬أشهد أن ل إله إل الله )‬
‫مرتين ( أشهد أن محمدا رسول الله ) مرتين ( حي علببى‬
‫الصلة ) مرتين ( حببي علببى الفلح ) مرتيببن ( اللببه أكبببر‬
‫الله أكبر ل إله إل الله ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه الطبراني في الصغير ) ‪ ( 241 - 240‬عن هشام‬
‫بن عمار ‪ :‬ثنا عبد الرحمن بببن سببعد بببن عمببار بببن سببعد‬
‫القرظ ‪ :‬ثني أبي عن جدي عن أبيه سعد ‪.‬‬
‫وهببذا سببند ضببعيف فيببه ضببعف وجهالببة كمببا بينتببه فببي‬
‫تعليقي علببى ) المعجببم ( ‪ .‬ويشببهد لببه حببديث ابببن عمببر‬
‫رضي الله عنه قال ‪ :‬كببان الذان علببى عهببد رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم مثنى مثنى والقامة واحدة غير أن‬
‫المؤذن كان إذا قال ‪ :‬قد قامت الصلة قببال ‪ :‬قببد قببامت‬
‫الصلة ) مرتين ( ‪.‬‬
‫أخرجببه أحمببد ) ‪ 2/85‬و ‪ ( 87‬واللفببظ لببه والطيالسببي )‬
‫‪ ( 160‬وأبو داود ) ‪ ( 85‬والنسائي ) ‪ ( 103‬والدارقطني )‬
‫‪ ( 88‬والحاكم ) ‪ 1/197‬و ‪ ( 198‬والطحاوي ) ‪ 1/79‬و ‪( 80‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫والببدارمي ) ‪ ( 1/270‬مببن طريببق شببعبة عببن أبببي جعفببر‬
‫المؤذن ‪ :‬سمعت أبا المثنى يحدث عنه به ‪.‬‬
‫وهببذا سببند حسببن وقببال النببووي ) ‪ : ( 3/95‬إنببه إسببناد‬
‫صحيح وكذا قال الحاكم ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫ورواه ابن خزيمة وابن حبان في ) صحيحهما ( كما في )‬
‫نصب الراية ( ) ‪. ( 1/262‬‬
‫وله عند الدارقطني طريق أخرى رواه من طريببق سببعيد‬
‫بن المغيرة الصياد ‪ :‬ثنا عيسى بن يببونس عببن عبيببد اللببه‬
‫بببن عمببر عببن نببافع عببن ابببن عمببر بببه دون قببوله ‪ :‬غيببر‬
‫أن ‪ . . .‬إلخ ‪ .‬قال ابن الجوزي ‪:‬‬
‫) وهذا إسناد صحيح سعيد بن المغيببرة وثقببه ابببن حبببان‬
‫وغيره ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬وممببن وثقببه أبببو حبباتم كمببا فببي ) التلخيببص ( )‬
‫‪ ( 3/159‬ولذا قال في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) إنه ثقة ( ‪.‬‬
‫وله شاهد من حببديث سببلمة بببن الكببوع رواه الطبببراني‬
‫فببي ) الكبببير ( وإسببناده حسببن كمببا فببي ) المجمببع ( )‬
‫‪. ( 1/331‬‬
‫ومن حديث بلل أنه كان يثني الذان ‪.‬‬
‫قط ) ‪ ( 89‬بسند صحيح وقد أمر به في ) الصحيحين ( ‪.‬‬
‫وهذا الذان هو أذان أهببل المدينببة وبببه قببال مالببك فببي‬
‫) المدونة ( ) ‪. ( 1/57‬‬
‫والنوع الثالث ألفاظه خمس عشببرة وهببو مثببل الول إل‬
‫أنه ل ترجيع فيه على حديث عبد الله بن زيد بن عبد ربه ‪.‬‬
‫وقد تقدم ‪ .‬وهذا أذان الكوفيين ‪.‬‬
‫وببببه قبببال أببببو حنيفبببة وسبببفيان الثبببوري كمبببا فبببي‬
‫) المجموع ( ) ‪. ( 3/93‬‬
‫‪ - 5‬ول يشرع الزيادة على الذان إل في موضعين منه ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬في الذان الول من الصبببح خاصببة فيقببول بعببد‬
‫قوله ‪ :‬حي على الفلح ‪ :‬الصببلة خيببر مببن النببوم الصببلة‬
‫خير من النوم ) مرتين ( ‪.‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن أبي محذورة ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أن النبي صلى الله عليه وسببلم علمببه فببي الذان الول‬
‫من الصبح ‪ :‬الصلة خير من النوم الصلة خير من النوم ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي ) ‪ ( 1/82‬عن ابببن جريببج قبال ‪ :‬أخبببرني‬
‫عثمان بن السائب عن أم عبد الملك بن أبي محذورة عنه‬
‫‪ .‬وقد مضى مطول بلفظ ‪ ) :‬وإذا أذنت بالول من الصبببح‬
‫فقل ‪ :‬الصلة خير من النوم الصلة خير من النوم ( ‪.‬‬
‫ولببه طريببق أخبرى أخرجببه النسببائي ) ‪ ( 1/106‬وأحمببد )‬
‫‪ ( 3/408‬مببن طريببق سببفيان عببن أبببي جفعببر عببن أبببي‬
‫سلمان عن أبي محذورة قببال ‪ :‬كنببت أؤذن لرسببول اللببه‬
‫صببلى اللببه عليببه وسببلم وكنببت أقببول فببي أذان الفجببر‬
‫الول ‪ :‬حي على الفلح الصلة خير من النوم الصلة خير‬
‫من النوم الله أكبر الله أكبر ل إله إل الله ‪.‬‬
‫وأبو جعفر هذا مجهول كما في ) الخلصة ( قال ‪ :‬وقيل‬
‫‪ :‬إنه أبو جعفر الفراء وقد وثقه أبو داود ولعله مببن أجببل‬
‫هذا القيل صححه ابن حزم كما في ) التلخيص ( ) ‪3/172‬‬
‫( ‪ .‬وقال الزركشي في ) تخريج أحاديث الرافعي ( ‪:‬‬
‫) قببال ابببن حببزم ‪ :‬وإسببناده صببحيح ( كمببا فببي ) سبببل‬
‫السلم ( ) ‪. ( 1/167‬‬
‫قلت ‪ :‬ولم أجد الن تصحيح ابن حزم هبذا والحبديث فبي‬
‫كتابه ) المحلببى ( وإنمببا أورد فيببه ) ‪ ( 3/151‬مببن طريببق‬
‫وكيع عن سفيان الثوري عن أبي جعفر المؤذن عببن أبببي‬
‫سليمان عبن أببي محبذورة أنبه كبان إذا بلبغ ‪ :‬حبي علبى‬
‫الفلح في الفجر قال ‪ :‬الصلة خير من النوم الصلة خير‬
‫من النوم ( ولم يصرح بتصحيحه ‪.‬‬
‫قال الشوكاني ) ‪: ( 2/32‬‬
‫) وصححه أيضا ابن خزيمة ورواه بقي بن مخلد ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬فيه ملحظتان ‪:‬‬
‫الولى ‪ :‬أن قوله ‪ ) :‬خزيمببة ( أخشببى أن يكببون تصببحف‬
‫عليه والصببواب ‪ ) :‬حببزم ( كمببا نقلنبباه عببن ) التلخيببص (‬
‫والزركشي ‪.‬‬
‫والثانية ‪ :‬أن قوله ‪ ) :‬ورواه بقي بن مخلببد ( مفبباده أنببه‬
‫رواه من الوجه الذي رواه النسائي وليس كذلك بببل رواه‬
‫من طريق أخرى فقال ‪ -‬كما في ) التلخيص ( ) ‪( 3/172‬‬
‫‪ : -‬ثنا يحيى بن عبد الحميد ‪ :‬ثنا أبو بكر بن عيبباش ‪ :‬ثنببي‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫عبد العزيز بببن رفيببع ‪ :‬سببمعت أبببا محببذورة قببال ‪ :‬كنببت‬
‫غلما صبيا فاذنت بين يدي رسبول اللبه صبلى اللبه عليبه‬
‫وسلم الفجبر يببوم حنيبن فلمببا انتهيبت إلببى ‪ :‬حببي علبى‬
‫الفلح قال ‪ ) :‬ألحق فيها ‪ :‬الصلة خير من النوم ( ‪.‬‬
‫قلت وقد أخرجه الطحاوي ) ‪ ( 1/82‬من طريق خالببد بببن‬
‫يزيد ‪ :‬ثنا أبو بكر بن عياش به نحوه ‪ .‬وهذا سند جيد ‪.‬‬
‫الحديث الثاني عن ابن عمر رضي الله عنهما قال ‪:‬‬
‫كان في الذان الول بعد الفلح ‪ :‬الصلة خير من النببوم‬
‫الصلة خير من النوم ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي ) ‪ ( 1/82‬من طريق سفيان عببن محمببد‬
‫بن عجلن عن نافع عن ابن عمر به ‪.‬‬
‫وهذا سند حسببن كمببا قببال الحببافظ فببي ) التلخيببص ( )‬
‫‪ ( 3/169‬وقد عزاه إلى السراج والطبراني والبيهقي من‬
‫حديث ابن عجلن ‪.‬‬
‫الحديث الثالث ‪ :‬عن أنس قال ‪:‬‬
‫من السنة إذا قال المؤذن فببي أذان الفجببر ‪ :‬حببي علببى‬
‫الفلح قال ‪ :‬الصلة خير من النوم الصلة خير مبن النبوم‬
‫) مرتين ( ‪.‬‬
‫أخرجه الدارقطني ) ‪ ( 90‬من طريق أبي أسامة ‪ :‬ثنا ابن‬
‫عون عن محمد عنه ‪.‬‬
‫ورواه ابن خزيمة أيضببا فببي ) صببحيحه ( والبببيهقي فببي‬
‫) سننه ( ) ‪ ( 1/423‬وقال ‪:‬‬
‫) إسناده صحيح ( ‪.‬‬
‫ثببم أخرجببه الببدارقطني والطحبباوي أيضببا ) ‪ ( 1/82‬مببن‬
‫طريق هشيم عن ابن عون به بلفبظ ‪ :‬كبان التثبويب فبي‬
‫صببلة الغببداة إذا قببال المببؤذن ‪ :‬حببي علببى الفلح قببال ‪:‬‬
‫الصلة خير من النوم ) مرتين ( ‪.‬‬
‫وهبببذا اللفبببظ رواه اببببن السبببكن وصبببححه كمبببا فبببي‬
‫) التلخيص ( ) ‪. ( 3/148‬‬
‫وفي الباب أحاديث أخرى في أسانيدها ضعف فمن شبباء‬
‫الطلع عليهبببببا فليرجبببببع إلبببببى ) نصبببببب الرايبببببة (‬
‫و) التلخيص ( ‪.‬‬
‫واعلم أنه لم يرد في شيء من الروايات ‪ -‬فيمببا علمنببا ‪-‬‬
‫التصريح بأن هذا القول ‪ ) :‬الصلة خير مببن النببوم ( كببان‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فبي الذان الثباني للصببح ببل الحباديث علبى قسبمين ‪:‬‬
‫منها ما هو صبريح بببأنه فببي الذان الول كالحببديث الول‬
‫والثاني ‪ .‬ومنها ما هو مطلق ليس فيه التقييد بببالول أو‬
‫الثاني كالحديث الثالث وغيره من الحاديث التي لم تصببح‬
‫أسانيدها فتحمل هذه علببى الحبباديث المقيببدة كمببا فببي‬
‫القواعد المقببررة وعلببى هببذا فليببس ) الصببلة خيببر مببن‬
‫النوم ( من ألفبباظ الذان المشببروع للببدعاء إلببى الصببلة‬
‫والخبار بدخول وقتها بل هو من اللفبباظ الببتي شببرعت‬
‫ليقاظ النائم ‪ .‬وانظر تمام هذا الكلم في ) سبل السلم‬
‫( ‪. ( 168 - 0167‬‬
‫) تنبيه ( ‪ :‬عقد الطحاوي ) ‪ ( 82 - 1/81‬بابببا فببي قببول‬
‫المؤذن في أذان الصبح ‪ :‬الصلة خير من النوم ‪ .‬ثببم ذكببر‬
‫أن قوما كرهوا ذلك وخالفهم آخرون فاستحبوا ذلك قبباك‬
‫) وهو قول أبي حنيفة وأبي يوسف ومحمد رحمهم الله (‬
‫‪ .‬وهذا مخالف لما نص عليه المام محمد فببي ) موطببأه (‬
‫حيث قال ‪ ) ( 84 ) :‬الصلة خير من النوم يكون ذلك فببي‬
‫نداء الصبح بعد الفراغ مببن النببداء ول يجببب أن يببزاد فببي‬
‫النداء ما لم يكن فيه ( فهذا صريح في أنببه ل يسبتحب أن‬
‫يقال ذلببك فببي أذان الصبببح كمببا عقببد لببه الطحبباوي بببل‬
‫بعده ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫والموضع الثاني ‪ :‬إذا كان برد شببديد أو مطببر فببإنه يزيببد‬
‫بعد قوله ‪ :‬حببي علببى الفلح أو بعببد الفببراغ مببن الذان ‪:‬‬
‫صلوا في الرحال ‪ .‬أو يقول ‪ :‬ومن قعد فل حرج عليه ‪.‬‬
‫وفي ذلك أحاديث ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬عن ابن عباس رواه عنه عبد الله بن الحارث قال ‪:‬‬
‫خطبنا ابن عباس في يوم ردغ ) مطر ( فلما بلغ المؤذن‬
‫حي على الصلة فببأمره أن ينببادي ‪ :‬الصببلة فببي الرحببال‬
‫فنظر القوم بعضهم إلى بعض فقال ‪ :‬فعل هببذا مببن هببو‬
‫خير منه وإنها عزمة ‪.‬‬
‫خ ) ‪ 2/77‬و ‪ ( 78‬وم ) ‪ ( 2/148‬وابن حزم ) ‪ ( 3/142‬من‬
‫طرق عنه ‪.‬‬
‫ورواه أبو داود بلفظ ‪:‬‬
‫أن ابن عببباس قببال لمببؤذنه فببي يببوم مطيببر ‪ :‬إذا قلببت‬
‫أشهد أن محمدا رسول الله فل تقل حي على الصلة قل‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫‪ :‬صلوا في بيوتكم فكأن الناس استنكروا ذلك فقال ‪ :‬قد‬
‫فعل هذا من هو خير مني إن الجمعة عزمة وإنببي كرهببت‬
‫أن أخرجكم فتمشون في الطين والمطر ‪.‬‬
‫وهو رواية للبخاري ) ‪ ( 2/307‬وكذا مسببلم ورواه بنحببوه‬
‫ابن ماجه ) ‪. ( 300‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن ابن عمر رواه عنه نافع قال ‪:‬‬
‫أذن ابن عمر في ليلة باردة بضجنان ) جبل بناحية مكة (‬
‫ثم قال ‪ :‬صلوا في رحالكم فأخبرنا أن رسول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم كببان يببأمر مؤذنببا يببؤذن ثببم يقببول علببى‬
‫إثببره ‪ ) :‬أل صببلوا فببي الرحببال ( فببي الليلببة الببباردة أو‬
‫المطيرة في السفر ‪.‬‬
‫أخرجببه خ ) ‪ ( 90 - 2/89‬وم ) ‪ ( 2/147‬ود ) ‪( 1/167‬‬
‫وحم ) ‪ ( 2/53‬من طريق عبيد الله بن عمر عنه ‪.‬‬
‫ورواه مالك ) ‪ ( 1/94‬وعنه محمد ) ‪ ( 126‬وكذا النسببائي‬
‫) ‪ ( 107‬والدارمي ) ‪ ( 292‬ومسلم وأبو داود أيضببا ) ‪- 2‬‬
‫‪ 4‬و ‪ ( 10‬من طرق أخرى عن نافع نحوه ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬عن عمرو بن أوس قال ‪:‬‬
‫أنبأنا رجل من ثقيف أنه سمع منببادي النبببي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪ -‬يعني في ليلة مطيرة في السفر ‪ -‬يقببول ‪:‬‬
‫حي على الصلة حي على الفلح صلوا في رحالكم ‪.‬‬
‫أخرجه النسببائي ) ‪ ( 107 - 106‬وأحمببد ) ‪ ( 5/373‬عببن‬
‫عمرو بن دينار عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح وعمرو بن أوس تابعي كبير ‪.‬‬
‫) ‪ ( 4‬عن نعيم بن النحام قال ‪:‬‬
‫سمعت مؤذن النبي صلى الله عليه وسلم في ليلة باردة‬
‫وأنا في لحببافي فتمنيببت أن يقببول ‪ :‬صببلوا فببي رحببالكم‬
‫فلما بلغ حي علببى الفلح قببال ‪ :‬صببلوا فببي رحببالكم ثببم‬
‫سألته عنها فإذا النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم قببد أمببره‬
‫بذلك ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ) ‪ : ( 4/320‬ثنا عبد الرزاق ‪ :‬أنببا معمببر عببن‬
‫عبيد بن عمير عن شيخ سماه عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند رجاله رجال الستة غير الشيخ الذي لم يسم ‪.‬‬
‫وله طريق أخرى عنه بلفظ آخر وهو ‪:‬‬
‫) ‪ ( 5‬عن نعيم أيضا قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫نودي بالصبح في يوم بارد وأنا في مرط امرأتي فقلت ‪:‬‬
‫ليت المنادي قال ‪ :‬من قعد فل حرج عليببه فنببادى منببادي‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم في آخر أذانه ‪ :‬ومن قعد فل‬
‫حرج عليه ‪.‬‬
‫أخرجه أحمبد أيضبا ) ‪ ( 5/320‬مبن طريبق إسبماعيل ببن‬
‫عياش قال ‪ :‬ثني يحيى بن سعيد قال ‪ :‬أخبرني محمد بن‬
‫يحيى بن حبان عنه ‪.‬‬
‫ورواه الطبراني في ) الكبير ( إل أنه قال ‪:‬‬
‫) فلما قال ‪ :‬الصلة خير من النوم قببال ‪ :‬ومببن قعببد فل‬
‫حرج عليه ( ‪.‬‬
‫وإسماعيل بن عياش ضعيف في الحجازيين وروايته هذه‬
‫عنهم ‪.‬‬
‫لكببن رواه الطبببراني مببن طريببق آخببر رجبباله رجببال‬
‫) الصحيح ( كما قال في ) المجمع ( ) ‪ ( 2/47‬وقببد ذكببره‬
‫الحببافظ فببي ) الفتببح ( ) ‪ ( 2/78‬بنحببو روايببة ) الكبببير (‬
‫وقال ‪:‬‬
‫) رواه عبد الرزاق وغيره بإسناد صحيح ( ‪.‬‬
‫وبعد كتابببة هببذا رجعببت إلببى ) المسببتدرك ( فرأيتببه قببد‬
‫أخرج الحديث في ) ‪ ( 3/259‬من طريق عبد الببرزاق ‪ :‬أنببا‬
‫ابن جريج عن نافع عن عبد الله بن عمر عن نعيم النحببام‬
‫به نحوه ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) صحيح ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهو كما قببال إل أن فيببه عنعنببة ابببن جريببج وهببو‬
‫مدلس ‪.‬‬
‫) تنبيه ( ‪ :‬الرواية الثانية من الحديث الول تدل علببى أن‬
‫المببؤذن يحببذف الحيعلببتين ويجعببل مكببانه ‪ :‬الصببلة فببي‬
‫الرحال ‪ .‬وقد ذهب إلى ذلببك بعببض المحببدثين فقببد بببوب‬
‫عليه ابن خزيمة وتبعببه ابببن حبببان ثببم المحببب الطبببري ‪:‬‬
‫حببذف حببي علببى الصببلة فببي يببوم المطببر ‪ .‬وهببو الببذي‬
‫يقتضيه الحديث لول أنه غير ظاهر فروي رفببع ذلببك إلببى‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم فإذا ثبت رفعه كببان المببؤذن‬
‫مخيرا بين حببذفها لهببذا الحببديث وبيببن إثباتهببا للحبباديث‬
‫الخرى ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫) ‪ ( 6‬عن أبي هريرة قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫كان رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم إذا كببانت ليلببة‬
‫باردة أو مطيرة أمر المؤذن فأذن الذان الول فإذا فببرغ‬
‫نادى ‪ :‬الصلة في الرحال أو في رحالكم ‪.‬‬
‫رواه أبو أحمد بببن عببدي كمببا فببي ) طببرح التببثريب فببي‬
‫شرح التقريب ( ) ‪ ( 1/319‬للحافظ العراقببي ولببم يتكلببم‬
‫على إسناده بشيء ‪.‬‬
‫‪ - 6‬ومن السنة أن يببؤذن للصبببح مرتيببن ‪ :‬إحببداهما بعببد‬
‫طلوع الفجر كما هببو فببي سببائر الوقببات والخببرى قبببل‬
‫ذلك بزمن يسير ليسببتيقظ النببائم وينببام المتهجببد لحظببة‬
‫ليصبح نشيطا أو يتسحر من أراد الصيام ‪.‬‬
‫وفي ذلك أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن ابن عمر وله عنه طرق ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬عن ابن شهاب عن سالم بن عبد الله عن أبيه قال‬
‫‪ :‬سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ‪:‬‬
‫) إن بلل يؤذن بليل فكلوا واشببربوا حببتى تسببمعوا أذان‬
‫ابن أم مكتوم ( ‪.‬‬
‫أخرجه خ ) ‪ ( 2/79‬وم ) ‪ ( 129 - 3/128‬ون ) ‪ ( 105‬وت‬
‫) ‪ ( 2/392‬والبببدارمي ) ‪ ( 1/270‬والطحببباوي ) ‪( 1/82‬‬
‫والطيالسي ) ‪ ( 250‬وأحمد ) ‪. ( 2/9‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن عبد الله بن دينار عنه به ‪.‬‬
‫أخرجه مالك ) ‪ ( 1/95‬وعنه محمببد ) ‪ ( 177 - 176‬وخ )‬
‫‪ ( 2/81‬وكذا ن ) ‪ ( 105‬وطحببا ) ‪ ( 1/82‬وحببم ) ‪( 2/64‬‬
‫كلهم عن مالك عنه به ‪.‬‬
‫وأخرجببه حببم ) ‪ 2/62‬و ‪ 73‬و ‪ ( 79‬والطحبباوي أيضببا مببن‬
‫طرق عن عبد الله بن دينار به ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬عن عبيد الله بن عمر عن نافع عنه ‪.‬‬
‫أخرجه خ ) ‪ 2/83‬و ‪ ( 110 - 4/109‬وم ) ‪ ( 3/129‬مببي )‬
‫‪ ( 1/270‬حم ) ‪ ( 2/57‬من طببرق عنببه وزاد مسببلم ‪ :‬ولببم‬
‫يكن بينهما إل أن ينزل هذا ويرقى هذا ‪.‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن عائشة رضي الله عنها مرفوعببا مثببل روايببة‬
‫عبيد الله بن عمر عند مسلم ‪.‬‬
‫أخرجببببه الشببببيخان ون ) ‪ ( 105‬والببببدارمي ) ‪( 270‬‬
‫والطحاوي ) ‪ ( 82‬وأحمد ) ‪ 6/44‬و ‪ ( 54‬من طريببق عبيببد‬
‫الله بن عمر ‪ :‬ثنا القاسم عنها ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وله طريق أخببرى عنهببا مببع تغبباير فببي اللفببظ والمعنببى‬
‫وسنذكره قريبا ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن أنيسة بنت خبيب رضي الله عنها قالت ‪:‬‬
‫كان بلل وابن أم مكتوم يؤذنان للنبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم فقال صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) إن بلل يؤذن بليل فكلوا واشببربوا حببتى يببؤذن ابببن أم‬
‫مكتم ( فكنا نحبس ابن أم مكتوم عن الذان فنقول ‪ :‬كما‬
‫أنت حتى نتسحر ولم يكن بين أذانيهمببا إل أن ينببزل هببذا‬
‫ويصعد هذا ‪.‬‬
‫أخرجه الطياسلي ) ‪ : ( 231‬ثنا شعبة عن خبيب ببن عببد‬
‫الرحيم ثتني عمتي أنيسة به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرطهما ‪.‬‬
‫وقد خرجه أحمد ) ‪ ( 6/433‬والطحاوي ) ‪( 83 - 82 - /1‬‬
‫من طرق عنه شعبة بببه بلفببظ ‪ :‬بلل أو ابببن أم مكتببوم ‪.‬‬
‫هكذا على الشك في الموضعين ‪.‬‬
‫وهو رواية لشعبة أيضا من رواية عن عبد اللببه بببن دينببار‬
‫عن ابن عمر ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي ‪.‬‬
‫ثم أخرجببه النسببائي ) ‪ ( 2/105‬والطحبباوي أيضببا وأحمببد‬
‫والطبراني من طريق هشيم عببن منصببور بببن زاذان عببن‬
‫خبيب به جازما بالثاني بلفظ ‪:‬‬
‫) إذا أذن ابن أم مكتوم فكلوا واشربوا وإذا أذن بلل فل‬
‫تأكلوا ول تشربوا ( ‪ .‬والسياق لحمد وزاد‪: /‬‬
‫إن كببانت المببرأة ليبقببى عليهببا مببن سببحورها فتقببول‬
‫لبلل ‪ :‬أمهل حتى أفرغ من سحوري ‪.‬‬
‫وسنده صحيح أيضا كالول ‪.‬‬
‫وكذا أخرجه ابن خزيمة وابن المنذر وابن حبان من طرق‬
‫عن شعبة ‪.‬‬
‫قال الحافظ ) ‪: ( 2/81‬‬
‫) وادعى ابن عبد البر وجماعببة مببن الئمببة بببأنه مقلببوب‬
‫وأن الصواب حديث الباب وقد كنت أميل إلى ذلك إلى أن‬
‫رأيت الحببديث فببي ) صببحيح ابببن خزيمببة ( مببن طريقيببن‬
‫آخريببن عببن عائشببة وفببي بعببض ألفبباظه مببا يبعببد وقببوع‬
‫الوهم فيه وهو قوله ‪ :‬إذا أذن عمببرو فببإنه ضببرير البصببر‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فل يغرنكببم وإذا أذن بلل فل يطعمببن أحببد ( ‪ .‬وأخرجببه‬
‫أحمد ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬هو في ) المسند ( ) ‪ ( 6/185‬هكذا ‪ :‬ثنا إسماعيل‬
‫بن عمر قال ‪ :‬ثنا يونس بن أبي إسحاق عببن السببود بببن‬
‫يزيد قال ‪:‬‬
‫قلببت لعائشببة أم المببؤمنين ‪ :‬أي سبباعة تببوترين ؟ لعلهببا‬
‫قالت ‪ :‬مببا أوتببر حببتى يؤذنببون ومببا يؤذنببون حببتى يطلببع‬
‫الفجر قالت ‪ :‬وكان لرسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫مؤذنان ‪ :‬بلل وعمببرو بببن أم مكتببوم فقببال رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) إذا أذن عمرو فكلوا واشربوا فببإنه رجببل ضببرير البصببر‬
‫وإذا أذن بلل فارفعوا أيديكم فإن بلل ل يؤذن ‪ -‬كذا قال‬
‫ حتى يصبح ( ‪.‬‬‫وهذا سند رجاله كلهم رجال مسلم إل أنببه منقطببع بيببن‬
‫يببونس بببن أبببي إسببحاق والسببود بببن يزيببد فببإن بيببن‬
‫وفاتيهمببا ) ‪ ( 84‬سببنة ولعببل يببونس رواه عببن أبيببه عببن‬
‫السود فسقط من الطابع أو الراوي ذكر أبيه ويؤيد ذلببك‬
‫أن السود بن يزيد يروي عنه أبو إسحاق هذا ‪ .‬والله أعلم‬
‫‪ .‬ثببم ذكببر الحببافظ وجببه الجمببع بيببن هببذه الروايببة ومببا‬
‫يخالفها كما سبق فراجعه ‪.‬‬
‫الرابع ‪ :‬عن ابن مسعود عنه صلى الله عليه وسلم قال ‪:‬‬
‫) ل يمنعن أحدكم أو أحببدا منكببم أذان بلل مببن سببحوره‬
‫فإنه يؤذن أو ينادي بليببل ليرجببع قببائمكم ولينبببه نببائمكم‬
‫وليس أن يقول الفجر أو الصبح ( وقال بأصابعه ورفعهببا‬
‫إلى فوق وطأطأ إلببى أسببفل حببتى يقببول هكببذا ‪ .‬وقببال‬
‫الراوي ‪ :‬بسبابتيه ‪ :‬إحداهما فوق الخببرى ثببم مببدها عببن‬
‫يمينه وشماله ‪.‬‬
‫خ ) ‪ ( 83 - 2/82‬م ) ‪ ( 3/129‬د ) ‪ ( 1/369‬ن ) ‪ 1/105‬و‬
‫‪ ( 305‬وابن ماجه ) ‪ ( 519 - 1/518‬والطجحاوي ) ‪( 1/83‬‬
‫وأحمد ) ‪ ( 1/386‬مببن طريببق سببليمان الببتيمي عببن أبببي‬
‫عثمان النهدي عنه به والسياق للبخاري ‪ .‬وقال الحافظ ‪:‬‬
‫) معناه ‪ :‬يرد القببائم ‪ -‬أي المتهجببد ‪ -‬إلببى راحتببه ليقببوم‬
‫إلى صلة الصبح نشببيطا أو يكبون لبه حاجببة إلبى الصبيام‬
‫فيتسحر ويوقظ النائم ليتأهب لها بالغسل ونحوه ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫‪ - 7‬ويؤذن للجمع بين الصلتين جمع تقديم أو تأخير أذانا‬
‫واحدا كذلك فعل رسول الله صلى الله عليببه وسببلم فببي‬
‫عرفة ومزدلفة ‪.‬‬
‫فيه حديث جابر الطويل في صفة حجه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم قال فيه ‪ :‬فأجاز رسول الله صلى الله عليه وسلم‬
‫حتى أتى عرفة فوجد القبة قد ضربت له بنمرة فنزل بها‬
‫حتى إذا زاغت الشمس ‪ . . . .‬أذن ثم أقام فصلى الظهببر‬
‫ثببم أقببام فصببلى العصببر ولببم يصببل بينهمببا شببيئا ثببم‬
‫ركببب ‪ . . . .‬حببتى أتببى المزدلفببة فصببلى بهببا المغببرب‬
‫والعشاء بأذان واحببد وإقببامتين ولببم يسبببح بينهمببا ‪. . . .‬‬
‫الحديث ‪.‬‬
‫أخرجببه بطببوله مسببلم ) ‪ ( 43 - 4/39‬وأصببحاب السببنن‬
‫وغيرهببم وأخببرج هببذا القببدر منببه النسببائي ) ‪( 1/107‬‬
‫والطحاوي ) ‪ ( 1/411‬الصلة بمزدلفة ‪.‬‬
‫وهذا مذهب أبي حنيفببة وأصببحابه وهببو قببول الشببافعي‬
‫وإليه ذهب ابن حزم ) ‪ ( 129 - 7/125‬قببال ‪ :‬وصببح عببن‬
‫عمر رضي الله عنه الجمع بينهما بأذانين وإقامتين ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬أخرجه الطحاوي ) ‪ ( 1/409‬عن السود ‪:‬‬
‫أنه صلى مع عمر بن الخطاب صلتين مرتيببن بجمببع كببل‬
‫صلة بأذان وإقامة والعشاء بينهما ‪.‬‬
‫وإسناده صحيح كما قال الحافظ ) ‪. ( 3/413‬‬
‫وصح ذلك أيضا عن ابن مسعود ‪.‬‬
‫أخرجببه البخبباري ) ‪ ( 3/492‬وابببن حببزم ) ‪ ( 7/127‬بنحببو‬
‫رواية عمببر وروي عببن علببي رضببي اللببه عنببه وهببو قببول‬
‫محمد بن علي بن الحسن وذكره عن أهل بيته وبه يقببول‬
‫مالك ‪ .‬قال ابن حزم ‪:‬‬
‫) ول حجة في هذا القول من خبر عن النبببي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪ 1‬ول حجة في قول عمر وابن مسببعود وعلببي‬
‫في ذلك لنه قد خالفهم غيرهم من الصحابة ( قال ‪:‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬قال ابن القيم في ) الزاد ( ) ‪ ( 1/212‬وقد ذكر نزوله عليه السلم‬
‫في المزدلفة ‪:‬‬
‫) ثم أمر المؤذن فأذن ثم أقام فصلى المغرب ‪ . . .‬فلما حطوا رحالهم أمببر‬
‫فأقيمت الصلة ثم صلى العشاء الخرة بإقامببة بل أذان ‪ .‬ولببم يصببل بينهمببا‬
‫شيئا وقد روي أنببه صببلهما بببأذانين وإقببامتين ‪ .‬وروي بإقببامتين بل أذانيببن‬
‫والصحيح أنه صلهما بأذان وإقامتين كما فعل بعرفة ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وقببد روي مثببل قولنببا عببن ابببن عمببر وسببالم ابنببه‬
‫وعطاء ( ‪.‬‬
‫‪ - 8‬وكببذلك يببوذن للفائتببة المشببروعة وإن كببثرت أذانببا‬
‫واحدا كما فعل صلى الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫فيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن أبي قتادة في نومهم عن صلة الصبح وفيببه‬
‫أنه عليه الصلة والسلم أمر بلل بالذان لها ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم وقد سبق قبيل الذان في المسألة ) ‪. ( 6‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن أبي هريرة مثله ‪ .‬وقد سبق ‪ -‬أيضا ‪ -‬هناك ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن ابن مسعود ‪ :‬أن المشببركين شببغلوا رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم عن أربع صببلوات يببوم الخنببدق‬
‫حتى ذهب من الليل ما شاء الله فأمر بلل فأذن ثم أقببام‬
‫فصلى الظهر ثببم أقببام فصببلى العصببر ثببم أقببام فصببلى‬
‫المغرب ثم أقام فصلى العشاء ‪.‬‬
‫أخرجببه الترمببذي وغيببره وقببد سبببق الكلم عليببه فببي‬
‫المسألة ) ‪ ( 8‬قبيل الذان ‪.‬‬
‫‪ - 9‬ويشرع الذان لمببن يصببلي وحببده فببإنه إذا أذن فببي‬
‫أرض قفر صلى خلفه من جنود الله ما ل يرى طرفاه ‪.‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن أنس ‪:‬‬
‫أنه صلى الله عليه وسببلم اسببتمع ذات يببوم فسببمع رجل‬
‫يقول ‪ :‬الله أكبر الله أكبر فقال رسببول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪ ) :‬على الفطرة ( ‪ .‬فقببال ‪ :‬أشببهد أن ل إلببه‬
‫إل اللببه فقببال ‪ ) :‬خرجببت مببن النببار ( فنظببروا فببإذا هببو‬
‫راعي معزى ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم وغيره وقد سبببق فببي المسببألة ) ‪ ( 3‬مببن‬
‫الذان ‪ .‬ورواه بنحوه ابن خزيمة في ) صحيحه ( كما فببي‬
‫) الترغيب ( ) ‪ ( 1/110‬ولفظه أتم عببن أنببس رضببي اللببه‬
‫عنه قال ‪ :‬سمع النبي صلى اللببه عليببه وسببلم رجل وهببو‬
‫في مسير له يقول ‪ :‬الله أكبر الله أكبر فقببال نبببي اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬علىالفطرة ( ‪ .‬فقببال أشببهد أن‬
‫ل إله إل الله ‪ .‬قال ‪ ) :‬خرج من النار ( ‪.‬‬
‫فاستبق القوم إلى الرجل فإذا راعي غنم حضرته الصلة‬
‫فقام يؤذن ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الثاني ‪ :‬عن عبد الله بن ربيعة السلمي قال ‪:‬‬
‫كان النبي صلى الله عليه وسلم في سفر فسمع مؤذنببا‬
‫يقول ‪ :‬أشهد أن ل إلببه إل اللببه فقببال النبببي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪:‬‬
‫) أشهد أن ل إله إل الله ( قال ‪ :‬أشهد أن محمدا رسببول‬
‫الله قال النبي صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) أشهد أني محمد رسول الله ( فقال النبببي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪ ) :‬تجدونه راعي غنم أو عازبا عن أهله ( ‪.‬‬
‫اخرجه أحمد ) ‪ ( 4/336‬واللفظ له والنسائي ) ‪( 1/108‬‬
‫وزاد ‪ ) :‬فنظروا فإذا هو راعي غنببم ( ‪ .‬وهببو مببن طريببق‬
‫شعبة عن الحكم عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط الشيخين ‪.‬‬
‫وقد رواه الحكم بن عبد الملك عن عمبار ببن محمبد عبن‬
‫عبد الرحمن بن أبي ليلببى عببن معبباذ بببن جبببل قببال ‪. . .‬‬
‫فذكره بنحوه ‪.‬‬
‫أخرجببه الطبببراني فببي ) الصببغير ( ) ‪ ( 159‬وأحمببد )‬
‫‪. ( 5/248‬‬
‫والحكم هذا ضعيف اتفاقا ‪.‬‬
‫وله في ) المسند ( شاهد من حديث ابن مسببعود بإسببناد‬
‫صببحيح علببى شببرط السببتة ذكرتببه فببي التعليببق علببى‬
‫الطبراني ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن قبلة بن عامر مرفوعا ‪:‬‬
‫) يعجب ربكم من راعي غنببم فببي رأس شببظية ) قطعببة‬
‫مرتفعة في رأس الجبببل ( بجبببل يببؤذن بالصببلة ويصببلي‬
‫فيقول الله عببز وجببل ‪ :‬انظببروا إلببى عبببدي هببذا ويببؤذن‬
‫ويقيم الصببلة يخبباف منببي فقببد غفببرت لعبببدي وأدخلتببه‬
‫الجنة ( ‪.‬‬
‫أخرجببببه أبببببو داود ) ‪ ( 1/188‬والنسببببائي ) ‪( 1/108‬‬
‫والبيهقي ) ‪ ( 1/405‬وأحمد ) ‪ 4/157‬و ‪ ( 158‬من طريببق‬
‫أبي عشانة عنه ‪.‬‬
‫وأبو عشانة ‪ -‬بضم المهملة ‪ -‬واسمه حي بن يببؤمن وهببو‬
‫ثقة كما في ) التقريب ( فهو حديث صحيح ‪.‬‬
‫الرابع ‪ :‬عن سلمان مرفوعا ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) إذا كان الرجل بأرض قي فحانت الصلة فليتوضببأ فببإن‬
‫لم يجد ماء فليتيمم فإن أقام صلى معببه ملكببان وإن أذن‬
‫وأقام صلى خلفه من جنود الله ما ل يرى طرفاه ( ‪.‬‬
‫أخرجه عبد الرزاق وأبو بكر بن أبي شيبة عن معتمر بببن‬
‫سليمان التيمي عن أبيه عن أبي عثمان النهدي عنه به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط الستة ‪.‬‬
‫وأخرجببه البببيهقي ) ‪ ( 1/405‬مرفوعببا وموقوفببا ورجببح‬
‫الموقوف ‪ .‬ول يخفى أن له حكببم المرفببوع ل سببيما وأن‬
‫لببه شبباهدا ذكببره فببي ) التلخيببص ( ) ‪ ( 3/145‬وانظببر‬
‫) الترغيب ( ) ‪. ( 11/153‬‬
‫وقد ذهب إلى العمل بهذه الحبباديث الشببافعي وأصببحابه‬
‫فقالوا بأنه يشرع الذان للمنفرد سواء كببان فببي صببحراء‬
‫أو في بلد قال الشافعي في ) الم ( ‪:‬‬
‫) وأذان الرجل في بيته وإقامته كهما في غير بيته سواء‬
‫سببمع المببؤذنين حببوله أم ل ( ‪ .‬كببذا فببي ) المجمببوع ( )‬
‫‪ . ( 86 - 3/85‬وقال في ) شرح مسلم ( ‪:‬‬
‫) وهذا هو الصحيح المشهور في مببذهبنا ومببذهب غيرنببا‬
‫أن الذان مشروع للمنفرد ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهو مذهب الحنفية أيضا ‪.‬‬
‫‪ - 10‬ويجب على المؤذن أن يكون محتسبا فببي أذانببه ل‬
‫يطلب عليه أجرا ‪.‬‬
‫قال تعالى ‪ } :‬ومببا أمببروا إل ليعبببدوا اللببه مخلصببين لببه‬
‫الدين { ] البينة‪. [ 5/‬‬
‫وقال عثمان بن أبي العاص ‪ :‬إن مببن آخببر مببا عهببد إلببي‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم أن اتخببذ مؤذنببا ل يأخببذ‬
‫على أذانه أجرا ‪.‬‬
‫أخرجه الترمذي ) ‪ ( 410 - 1/409‬وابن ماجه ) ‪( 1/244‬‬
‫وابن حزم ) ‪ ( 3/145‬مببن طريببق أشببعث بببن عبببد الملببك‬
‫الحمراني عن الحسن عنه ‪ .‬وقال الترمذي ‪:‬‬
‫) حديث حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ورجبباله كلهببم ثقببات إل أن الحسببن مببدلس لكنببه‬
‫توبع عليه فقال حماد بن سلمة ‪ :‬أخبرنببا سببعيد الجريببري‬
‫عن أبي العلء عن مطرف عن مطرف بببن عبببد اللببه عببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫عثمان بن أبي العاص قال ‪ :‬قلت ‪ :‬يا رسول الله اجعلنببي‬
‫إمام قومي قال ‪:‬‬
‫) أنت إمامهم واقتد بأضعفهم واتخذ مؤذنا ل يأخببذ علببى‬
‫أذانه أجرا ( ‪.‬‬
‫أخرجببه أبببو داود ) ‪ ( 1/8‬والنسببائي ) ‪ ( 109‬والطحبباوي‬
‫‪ ( 02/270‬والحبباكم ) ‪ 1/199‬و ‪ ( 217‬مببن طببرق عنببه ‪.‬‬
‫وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح على شرط مسلم ( ووافقببه الببذهبي وهببو كمببا‬
‫قال ‪.‬‬
‫ثم قال الترمذي ‪:‬‬
‫) العمل على هذا عند أهل العلم كرهوا أن يأخذ المببؤذن‬
‫علببى الذان أجببرا واسببتحبوا للمببؤذن أن يحتسببب فببي‬
‫أذانه ( ‪.‬‬
‫وبعضهم ذهب إلى أن ذلك ل يجوز وهو مذهب ابن حببزم‬
‫) ‪ ( 146 - 3/145‬قال ‪ ) :‬وهو قول أبي حنيفة وغيببره (‬
‫وهو وجه للشافعية وبه قطع الشببيخ أبببو حامببد والقفببال‬
‫وغيرهما وصححه المحباملي والبغبوي وغيرهبم كمبا فبي‬
‫) المجموع ( ) ‪ ( 3/127‬قال ‪ ) :‬وبه قببال الوزاعببي وأبببو‬
‫حنيفببة وأحمببد وابببن المنببذر ( ‪ .‬وقببد مببال إلببى هببذا‬
‫الشوكاني في ) نيل الوطار ( فراجعه ) ‪. ( 50 - 2/49‬‬
‫ويؤيد ما ذهب إليه هؤلء ما رواه عبد الرزاق عببن جعفببر‬
‫بن سليمان الضبعي عببن يحيببى البكبباء قببال ‪ :‬رأيببت ابببن‬
‫عمببر يقببول لرجببل ‪ :‬إنببي لبغضببك فببي اللببه ثببم قببال‬
‫لصحابه ‪ :‬إنه يتغنى في أذانه ويأخذ عليه أجرا ‪.‬‬
‫ذكره ابن حزم وقال الشوكاني ‪ :‬وقببد أخببرج ابببن حبببان‬
‫عن يحيى البكاء ) وفي الصل ‪ :‬البكببالي وهببو تصببحيف (‬
‫قال ‪ :‬سمعت رجل قال لبن عمر ‪ :‬إني لحبببك فببي اللببه‬
‫فقال له ابن عمر ‪ :‬إني لبغضك في الله فقال ‪ :‬سبببحان‬
‫الله أحبك في الله وتبغضببيني فببي اللببه قببال ‪ :‬نعببم إنببك‬
‫تسأل على أذانك أجرا ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وقد أخرج الطحبباوي نحببوه مببن طريببق حمبباد بببن‬
‫سلمة عن يحيى البكاء ‪.‬‬
‫ثم قال ابن حزم ‪ ) :‬ول يعرف لبن عمر في هذا مخالف‬
‫من الصحابة رضي الله عنهم ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قلت ‪ :‬لكن في ثبوت هذا الثببر عببن ابببن عمببر نظببر لن‬
‫مداره على يحيى البكاء وهو ضعيف كما في ) التقريببب (‬
‫وقبببد ضبببعفه غيبببر مبببا واحبببد مبببن الئمبببة كالنسبببائي‬
‫والدارقطني وقببال ابببن حبببان ‪ ) :‬يببروي المعضببلت عببن‬
‫الثقببات ل يجببوز الحتجبباج بببه ( ‪ .‬ذكببره الببذهبي فببي‬
‫) الميزان ( ثم ساق له هذا الثر عن ابن عمر ‪.‬‬
‫ثم الظاهر أن ابن حبان إنما أخبرج أثبره هبذا فبي كتبابه‬
‫) الضعفاء ( ل في ) صحيحه ( كما يوهم صنيع الشببوكاني‬
‫والله أعلم ‪.‬‬
‫‪ - 11‬وأما إن جبباءه شببيء مببن غيببر مسببألة ول إشببراف‬
‫نفس فليقبله ول يرده فإنما هو رزق ساقه الله إليه ‪.‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن خالد بن عدي الجهني قال ‪:‬‬
‫سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ‪:‬‬
‫) من بلغه معروف عن أخيه من غير مسببألة ول إشببراف‬
‫نفس فليقبله ول يرده فإنما هو رزق ساقه الله عز وجل‬
‫إليه ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ) ‪ : ( 321 - 5/320‬ثنا عبد الله بن يزيد ‪ :‬ثنا‬
‫سعيد بن أبي أيوب ‪ :‬ثني أبو السببود عببن بكيببر بببن عبببد‬
‫الله بن بسر بن سعيد عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح كما قال المنذري ) ‪. ( 2/16‬‬
‫قلت ‪ :‬ورجاله رجال الستة ‪.‬‬
‫ورواه أبو يعلى والطبراني في ) الكبير ( إل أنهما قال ‪:‬‬
‫) من أخيه ( ‪ .‬كما في ) المجمع ( ) ‪ ( 3/100‬وابببن حبببان‬
‫في ) صحيحه ( والحاكم وقال ‪:‬‬
‫) صحيح السناد ( ‪.‬‬
‫الثاني عن أبي هريرة مرفوعا ‪:‬‬
‫) من عرض له شيء من غير أن يسأله فليقبله فإنما هو‬
‫رزق ساقه الله إليه ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد أيضا ) ‪ 2/323‬و ‪ ( 490‬والطيالسي ) ‪( 325‬‬
‫نحوه من طريق همام ‪ :‬أنا قتادة عن عبد الملك عنه ‪.‬‬
‫وهذا رجاله رجال الستة أيضا غير عبد الملك هذا فإنه لم‬
‫يعين عندي الن وقد جعلببه الهيثمببي مببن رجببال الصببحيح‬
‫حيث قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) رواه أحمد ورجاله رجال الصحيح ( ‪.‬‬
‫فلعلببه عبببد الملببك بببن عميببر أو عبببد الملببك بببن أبببي‬
‫سليمان ‪ .‬والله أعلم ‪ .‬وقببال المنببذري ‪ ) :‬ورواتببه محتببج‬
‫بهم في الصحيح ( ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن عائشة مرفوعا ‪:‬‬
‫) يا عائشة من أعطاك عطاء بغير مسألة فبباقبليه فإنمببا‬
‫هو رزق عرضه الله لك ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد من طريق ليث ) وهو ابن سببعد ( عببن يزيببد‬
‫بن الهاد عن عمرو عن المطلب بن حنطببب أن عبببد اللببه‬
‫بببن عببامر بعببث إلببى عائشببة بنفقببة وكسببوة فقببالت‬
‫للرسول ‪ :‬إني يا بني ل أقببل مبن أحبد شبيئا فلمبا خبرج‬
‫قالت ‪ :‬ردوه علي فردوه فقالت ‪ :‬إني ذكبرت شبيئا قباله‬
‫لي رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ‪ . . . :‬فذكرته ‪.‬‬
‫ورجاله رجال الستة غير المطلب هذا وهببو المطلببب بببن‬
‫عبد الله بن المطلب ابن حنطب نسب إلببى جببده العلببى‬
‫وهو صدوق كثير التدليس والرسال كما في ) التقريب (‬
‫‪ .‬وقال الهيثمي ‪:‬‬
‫) ورجبباله ثقببات إل أن المطلببب بببن عبببد اللببه مببدلس‬
‫واختلف في سماعه من عائشة ( ‪.‬‬
‫وعمرو هو ابن دينار وقال المنذري ‪:‬‬
‫) رواه أحمد والبيهقي ورواة أحمد ثقات ( ثم قال ‪:‬‬
‫) فإن كان المطلب سببمع مببن عائشببة فالسببناد متصببل‬
‫وإل فالرسول إليها لم يسم ‪ .‬والله أعلم ( ‪.‬‬
‫الرابع ‪ :‬عن أبي الدرداء قال ‪:‬‬
‫سببئل رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم عببن إعطبباء‬
‫السلطان قال ‪:‬‬
‫) ما أتباك اللبه منبه مبن غيبر مسبألة ول إشبراف فخبذه‬
‫وتموله ( ‪.‬‬
‫أخرجببه أحمببد ‪ :‬ثنببا أبببو معاويببة ‪ :‬ثنببا هشببام بببن حسببان‬
‫القردوسي عن قيس بن سعد عن رجل حدثه عنه به وزاد‬
‫‪:‬‬
‫قال ‪ :‬وقال الحسن رحمه الله ‪ :‬ل بأس بها ما لم ترحببل‬
‫إليها أو تشببرف لهببا ‪ .‬ورجبباله رجببال مسببلم غيببر الرجببل‬
‫الذي لم يسم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الخامس ‪ :‬عن عائذ بن عمرو مرفوعببا ‪ ) :‬مببن عببرض لببه‬
‫شيء من هذا الرزق من غير مسألة ول إشراف فليوسببع‬
‫به في رزقه فإن كببان عنببه غنيببا فليببوجهه إلببى مببن هببو‬
‫أحوج إليه منه ( ‪.‬‬
‫أخرجببه أحمببد مببن طببرق عببن أبببي الشببهب عببن عببامر‬
‫الحول قال ‪ :‬قال عائذ بن عمرو ‪ . . .‬فذكره ‪.‬‬
‫ورجاله رجال الصببحيح إل أنببه منقطببع ‪ .‬وعببامر هببذا هببو‬
‫عامر بن عبد الواحد الحول ولم يدرك عائذ بن عمرو كما‬
‫قببال الحببافظ فببي ) التقريببب ( ‪ -‬ومنببه تعلببم أن قببول‬
‫المنذري ‪ ) :‬إسناد أحمبد جيبد قبوي ( غيبر جيبد ‪ . -‬وقبال‬
‫شيخه في ) المجمع ( ‪:‬‬
‫) رواه أحمببد والطبببراني فببي ) الكبببير ( وقببال ‪ ) :‬مببن‬
‫عرض عليه من هذا الرزق شيء ( وأسقط أحمد ) شيء (‬
‫ورجال أحمد رجال الصحيح ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وفيه قصور واضح لنه لم ينبه على علة النقطاع‬
‫‪ .‬وأيضا فإن لفظة ) شيء ( ثابتببة عنببد أحمببد فببي جميببع‬
‫الروايات هذا وعقب الحببديث عبببد اللببه بببن المببام أحمببد‬
‫بقببوله ‪ :‬سببألت أبببي ‪ :‬مببا الشببراف ؟ قببال ‪ :‬تقببول فببي‬
‫نفسك ‪ :‬سيبعث إلي فلن سيصلني فلن ‪.‬‬
‫السادس ‪ :‬عن عمر بن الخطبباب بمعنببى الحببديث الرابببع‬
‫وسيأتي في الزكاة إن شاء الله تعالى ‪ .‬وراجع ‪ :‬البخاري‬
‫ومسلم وأبا داود والنسائي والدارمي والطحاوي وأحمد ‪.‬‬
‫وفي الباب عن أبي محذورة في حديث الذان قال ‪:‬‬
‫ثم دعاني عليه السببلم حيببن قضببيت التببأذين فأعطبباني‬
‫صرة فيها شيء من فضة ‪ .‬وقد مضى في المسألة ) ‪( 4‬‬
‫مببن الذان وفيببه عبببد العزيببز بببن عبببد الملببك بببن أبببي‬
‫محذورة وهو غير معروف الحببال كمببا قببال الحببافظ فببي‬
‫) التلخيص ( فالحتجاج بهذا الحديث في هذا الببباب علببى‬
‫جواز أخذ الجرة مطلقا ليس بجيد أول ‪ :‬لمببا علمببت مببن‬
‫ضعفه وثانيا ‪ :‬لنه ليس في طلب الجرة بل فيه العطاء‬
‫بدون طلب وهذا جائز كما أفببادته الحبباديث الببتي قبلببه ‪.‬‬
‫وراجع الشوكاني ‪.‬‬
‫‪ - 12‬وينبغي أن يؤذن من هو أحسن صوتا وأندى ‪.‬‬
‫فيه حديثان ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الول ‪ :‬عن عبد الله بن زيد في حديث الذان قال ‪ :‬فلما‬
‫أصبحت أتيت رسول الله صلى الله عليه وسببلم فببأخبرته‬
‫بما رأيت فقال ‪ ) :‬إنها لرؤيا حق إن شبباء اللببه فقببم مببع‬
‫بلل فبألق عليبه مبا رأيبت فليبؤذن ببه فبإنه أنبدى صبوتا‬
‫منببك ( الحببديث ‪ .‬وسببنده جيببد كمببا تقببدم فببي المسببألة‬
‫الولى ‪.‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن أبببي محببذورة ‪ :‬أن رسببول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم أمببر نحببوا مببن عشببرين رجل فببأذنوا فببأعجبه‬
‫صوت أبي محذورة فعلمه الذان ‪ . . .‬الحديث وهو صببحيح‬
‫وقد سبق في المسألة الرابعة ‪.‬‬
‫ورواه ابببن خزيمببة فببي ) صببحيحه ( كمببا فببي ) بلببوغ‬
‫المرام ( و) التلخيص ( وأخرجه النسائي من طريق أخرى‬
‫بلفظ ‪ :‬فقال رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬قببد‬
‫سمعت في هؤلء تأذين إنسان حسببن الصببوت ( فأرسببل‬
‫إلينا ‪ . . .‬الحديث وسنده مقبول ‪.‬‬
‫وقد أخرجه أحمد وغيره بنحوه وسبق هناك وصححه ابببن‬
‫السكن كما في ) التلخيص ( ‪.‬‬
‫‪ - 13‬ويستحب له أمور ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬أن يؤذن على طهارة ‪:‬‬
‫والدليل عليه قوله عليه السلم ‪:‬‬
‫) إني كرهت أن أذكر الله إل علببى طهببر أو قببال ‪ :‬علببى‬
‫طهارة ( ‪.‬‬
‫وقد سبق في الطهارة ‪ .‬وصححه ابن خزيمة وابن حبببان‬
‫كما في ) التلخيص ( ‪.‬‬
‫وروى البيهقي والدارقطني في ) الفراد ( وأببو الشببيخ‬
‫في ) الذان ( من حديث عبد الجبار بن وائل عن أبيه قال‬
‫‪ :‬حق وسنة أن ل يؤذن الرجل إل وهو طاهر ول يببؤذن إل‬
‫وهو قائم ‪.‬‬
‫قال في ) التلخيص ( ‪:‬‬
‫) وإسناده حسن إل أن فيه انقطاعا لن عبد الجبار ثبببت‬
‫عنه في ) صحيح مسلم ( أنه قببال ‪ :‬كنببت غلمببا ل أعقببل‬
‫صلة أبي ونقل النووي اتفاق أئمة الحديث علببى أنببه لببم‬
‫يسمع من أبيه ( ‪.‬‬
‫وأما حديث ‪ ) :‬ل يؤذن إل متوضئ ( فضعيف ل يصح ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه الترمذي من طريق معاوية بن يحيى الصدفي عن‬
‫الزهري عن أبي هريرة مرفوعا به ‪.‬‬
‫ومعاويببة هببذا ضببعف كمببا قببال الحببافظ ‪ .‬والزهببري لببم‬
‫يسمع من أبي هريرة كما قال الترمذي ‪.‬‬
‫ثم أخرجه من طريق يونس عن ابن شهاب به قال ‪ :‬قال‬
‫أبو هريرة ‪ :‬ل ينادي بالصلة إل متوضئ ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) هذا أصح من الحديث الول ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬فهو ل يصح مرفوعا ول موقوفا لوجود النقطبباع‬
‫في الطريقين ‪.‬‬
‫ثم قال الترمذي ‪ :‬واختلف أهببل العلببم فببي الذان علببى‬
‫غير وضوء فكرهه بعض أهل العلبم وببه يقبول الشبافعي‬
‫وإسحاق ورخص فببي ذلببك بعببض أهببل العلببم وبببه يقببول‬
‫سفيان الثوري وابن المبارك وأحمد ‪.‬‬
‫) ‪ ( 2‬وأن يقف قائما ‪:‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال ‪:‬‬
‫أحيلت الصلة ثلثة أحوال قال ‪ :‬ثنببا أصببحابنا أن رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم قال ‪ ) :‬لقد أعجبنببي أن تكببون‬
‫صلة المسلمين ‪ -‬أو قال ‪ :‬المؤمنين ‪ -‬واحدة ‪ ( . . .‬فذكر‬
‫الحديث فجاء رجل من النصار فقال ‪ :‬يا رسول الله إنببي‬
‫لما رجعت لما رأيت مببن اهتمامببك رأيببت رجل كببأن عليببه‬
‫ثوبين أخضرين فقام على المسجد فأذن ثم قعد قعدة ثم‬
‫قام مثلها إل أنه يقول ‪ :‬قد قامت الصلة ولول أن تقببول‬
‫الناس إني كنت يقظان غير نائم فقال رسول الله صببلى‬
‫الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) لقد أراك الله خيرا فمر بلل فليؤذن ( ‪.‬‬
‫قال ‪ :‬فقببال عمببر ‪ :‬أمببا إنببي قببد رأيببت مثببل الببذي رأي‬
‫ولكني لما سبقت استحييت ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود من طريببق شببعبة عببن عمببرو بببن مببرة ‪:‬‬
‫سمعت أبن أبي ليلى به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله رجال الستة ‪.‬‬
‫وقد أخرجه الطحاوي من طريق زيد بن أبببي أنيسببة عببن‬
‫عمرو بن مرة به نحوه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وأخرجه ابن أبي شيبة في ) مصنفه ( كمببا فببي ) نصببب‬
‫الراية ( ‪ :‬فقال ‪ :‬ثنا وكيع ‪ :‬ثنببا العمببش عببن عمببرو بببن‬
‫مرة عن عبد الرحمببن بببن أبببي ليلببى قببال ‪ :‬ثنببا أصببحاب‬
‫محمد صلى الله عليه وسلم أن عبد الله بن زيد النصاري‬
‫جاء إلى النبي صلى الله عليببه وسببلم فقببال ‪ :‬يببا رسببول‬
‫الله ‪ . . .‬الحديث نحوه إل أنه قال ‪ :‬فقام على حائط ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي وابن حزم عن وكيع به مختصرا ‪ .‬وقببال‬
‫ابن حزم ‪:‬‬
‫) وهذا إسناد في غاية الصحة ( ‪.‬‬
‫وكذلك رواه ابن خزيمة والبيهقي عن وكيع ‪.‬‬
‫وهذه الرواية تبين ما أبهم في رواية شعبة وهو أن قوله‬
‫‪ :‬أصحابنا إنما أراد به أصحاب رسول الله صلى الله عليببه‬
‫وسلم ولهذا صححها ابن حزم وابن دقيق العيد أيضا كمببا‬
‫في ) التلخيص ( و) نصب الراية ( ‪ .‬وهببي تببرد قببول مببن‬
‫أعل الحديث بالنقطاع أو الرسال لظاهر بعض الروايات‬
‫عن ابن أبي ليلببى فقببد رواه المسببعودي عببن عمببرو بببن‬
‫مرة عن عبد الرحمن بببن أبببي ليلببى عببن معبباذ بببن جبببل‬
‫نحوه ‪ .‬وقد سبق في المسألة الولى ويأتي قريبا ‪.‬‬
‫وكذلك رواه أبو بكببر بببن عيبباش عببن العمببش عببن عبببد‬
‫الرحمن بن أبي ليلى به ‪.‬‬
‫رواه أحمد والدارقطني بلفظ ‪ :‬نزل على جذم حائط ‪.‬‬
‫وأخرجببه الطحبباوي مببن طريببق عبببد اللببه بببن داود عببن‬
‫العمش عن عمرو بن مرة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى‬
‫أن عبد الله بن زيد به ‪ .‬فأسقط من السببند ذكببر معبباذ أو‬
‫أحد من الصحابة ‪.‬‬
‫وأخببرج الببدارقطني نحببوه مببن طريببق أخببرى عببن عمببرو‬
‫وقال ‪ ) :‬وابن أبي ليلى ل يثبت سماعه من عبد اللببه بببن‬
‫زيد وقال العمش والمسعودي ‪ :‬عن عمرو بببن خالببد بببن‬
‫مببرة عببن ابببن أبببي ليلببى عببن معبباذ بببن جبببل ول يثبببت‬
‫والصببواب مببا رواه الثببوري وشببعبة عببن عمببرو بببن مببرة‬
‫وحصين بن عبد الرحمن عن ابن أبي ليلى مرسل ( ‪.‬‬
‫كذا قال وقد علمت أن رواية وكيع عن العمببش متصببلة‬
‫صحيحة السناد ولعل الدارقطني لم يقببف عليهببا والببذي‬
‫نقطع به أن ابن أبي ليلى قد سمع هذا الحديث عن جمببع‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫من الصحابة لم يسمهم فكان أحيانا يسنده إليهم وأحيانببا‬
‫يسنده إلى صاحب القصة وهو عبد اللببه بببن زيببد وأحيانببا‬
‫إلى بعض رواتها من الصحابة كمعاذ وكان يفعل ذلك وإن‬
‫لم يسمعها منهما باعتبار أنببه سببمعها مسببندا إليهمببا فل‬
‫يضر هذا الرسببال حينئذ كمببا ل يخفببى ومببن شبباء زيببادة‬
‫تحقيق في ذلك فليراجع تعليق الشيخ أحمد محمببد شبباكر‬
‫على كتاب ) أصول الحكام ( لبن حزم ‪.‬‬
‫الحديث الثاني ‪ :‬عن وائل بن حجر قال ‪:‬‬
‫حق وسنة أن ل يؤذن الرجل إل وهو طبباهر ول يببؤذن إل‬
‫وهو قائم وقد مضى قريبا ‪.‬‬
‫قال ابن المنذر ‪ ) :‬أجمع أهل العلم أن القيام في الذان‬
‫من السنة ( ‪ .‬وراجع ) الفتح ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬على مكان عال ‪:‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬حديث عبد اللببه بببن زيببد فببي أذان الملببك قببال ‪:‬‬
‫فقام على المسجد فأذن ‪ .‬وفي رواية علببى حببائط وفببي‬
‫أخرى جذم حائط ‪ .‬وقد سبببق ذكرهببا قريبببا ‪ ) .‬والجببذم (‬
‫بالكسر والفتح ‪ :‬الصل ‪ :‬أراد بقية حائط ‪.‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن امرأة من بني النجار قالت ‪:‬‬
‫كان بيتي من أطول بيت حول المسجد وكان بلل يببؤذن‬
‫عليه الفجر فيأتي بسحر فيجلس على البببيت ينظببر إلببى‬
‫الفجر فبإذا رأه تمطبى ثبم قبال ‪ :‬اللهبم إنبي أحمبد ‪. . .‬‬
‫الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه أبببو داود عببن محمببد بببن إسببحاق عببن محمببد بببن‬
‫جعفر بن الزبير عن عروة بن الزبير عنها ‪.‬‬
‫وهذا إسناد رجاله ثقات إل أن ابن إسحاق مدلس ولببذلك‬
‫قال النووي ‪ ) :‬إسناده ضعيف ( ‪ .‬وأما قول الحافظ فببي‬
‫) الفتح ( ‪:‬‬
‫) وإسناده حسن ( ‪.‬‬
‫فغير حسن ولو سكت عليه كمببا فعببل فببي ) التلخيببص (‬
‫لكان أحسن ‪.‬‬
‫لكنببي وجببدت لببه طريقببا أخببرى فقببال ابببن سببعد فببي‬
‫) الطبقات ( ‪ :‬أخبرنا محمد بن عمر ‪ :‬ثني معاذ بن محمببد‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫عن يحيى بن عبد الله بن عبد الرحمن بن سعد بببن زرارة‬
‫قال ‪ :‬أخبرني من سمع النوار أم زيد بن ثابت تقول ‪:‬‬
‫كان بيببتي أطببول بيببت حببول المسببجد فكببان بلل يببؤذن‬
‫فوقه من أول ما أذن إلى أن بنى رسول الله صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم مسجده فكان يؤذن بعببد علببى ظهبر المسببجد‬
‫وقد رفع له شيء فوق ظهره ‪.‬‬
‫ومحمد بن عمر هو الواقدي ‪ :‬ضعيف ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن ابن عمببر قببال ‪ :‬كببان ابببن أم مكتببوم يببؤذن‬
‫فوق البيت ‪.‬‬
‫أخرجه أبو الشيخ عن عبد الله بن نافع عن أبيه عنه ‪.‬‬
‫ذكره الزيلعي والعسقلني وسكتا عليه ‪.‬‬
‫وعبد بن نافع هذا ضعيف كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫ويشهد لمعاني الحديث حديث ابن عمر رضي الله عنه ‪:‬‬
‫كان لرسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم مؤذنببان ‪ :‬بلل‬
‫وابن أم مكتوم العمى فقال رسول الله صلى الله عليببه‬
‫وسلم ‪:‬‬
‫) إن بلل يؤذن بليل فكلوا واشببربوا حببتى يببؤذن ابببن أم‬
‫مكتوم ( ‪.‬‬
‫قال ‪ :‬ولببم يكببن بينهمببا إل أن ينببزل هببذا ويرقببى هببذا ‪.‬‬
‫) متفق عليه ( واللفظ لمسلم ‪.‬‬
‫وأخرجاه أيضا من حديث عائشة وقببد سبببق تخريجببه فببي‬
‫المسألة ) ‪. ( 6‬‬
‫الرابع ‪ :‬عن أي برزة السلمي قال ‪:‬‬
‫من السنة الذان في المنارة والقامة في المسجد ‪.‬‬
‫أخرجه أبو الشيخ فبي كتباب الذان عبن سبعيد الجريبري‬
‫عن عبد الله بن شقيق عنه ‪.‬‬
‫وهو في ) سنن سعيد بن منصور ( مثله ‪.‬‬
‫وسكت عليه الحافظان المذكوران آنفا فإن كببان السببند‬
‫إلى سعيد سلم من علة فهو إسناد صحيح ‪.‬‬
‫ثم رأيت البيهقي أخرجه في ) سننه ( مببن طريببق خالببد‬
‫بن عمرو قال ‪ ) :‬ثنا سفيان عن الجريري به ( وقال ‪:‬‬
‫) وهذا حديث منكر لببم يببروه غيببر خالببد بببن عمببرو وهببو‬
‫ضعيف منكر الحديث ( ‪.‬‬
‫الخامس ‪ :‬عن عقبة بن رافع مرفوعا ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) يعجب ربكببم مببن راعببي غنببم فببي رأس شببظية بجبببل‬
‫يؤذن بالصلة ‪ . ( . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫وقببد مضببى فببي المسببألة التاسببعة ‪ .‬فببإن ) الشببظية (‬
‫قطعببة مرتفعببة فببي رأس الجبببل ‪ .‬وفيببه إشببارة إلببى‬
‫اسببتحباب الذان علببى المكببان المرتفببع ولببو كببان علببى‬
‫الجبل ‪.‬‬
‫) ‪ ( 4‬ويستقبل القبلة ‪:‬‬
‫وفيه حديثان ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬حديث عبد الله بن زيد في نببزول الملببك بببالذان‬
‫قال ‪:‬‬
‫بينا أنا بين النائم واليقظان إذ رأيت شخصا عليببه ثوبببان‬
‫أخضران فاستقبل القبلة فقال ‪ :‬الله أكبر الله أكبببر ‪. . .‬‬
‫الحديث ‪.‬‬
‫وقببد مضببى فببي المسببألة الولببى وهببو مببن روايببة‬
‫المسعودي عن عمر بن مببرة عببن عبببد الرحمببن بببن أبببي‬
‫ليلى عن معاذ والمسعودي كببان اختلببط إل أنببه قببد توبببع‬
‫على هذه الجملة ‪.‬‬
‫قال إسحاق في ) مسنده ( على مببا فببي ) التلخيببص ( ‪:‬‬
‫ثنا أبو معاوية عن العمش عن عمببرو بببن مببرة عببن عبببد‬
‫الرحمن بن أبي ليلى قال ‪ :‬جاء عبد الله بن زيببد فقببال ‪:‬‬
‫يا رسول الله إني رأيت رجل نزل من السماء فقام علببى‬
‫جذم حائط فاستقبل القبلة ‪ . . .‬فذكر الحديث ‪.‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن سعد القرط مببؤذن رسببول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪:‬‬
‫أن بلل كان يؤذن مثنى مثنى ويتشهد مضببعفا يسببتقبل‬
‫القبلة فيقول ‪ . . .‬فذكره ‪.‬‬
‫أخرجه الطببراني وسبنده ضبعيف كمبا سببق فبي النبوع‬
‫الثاني من الذان ‪.‬‬
‫وأخرجببه الحبباكم بلفببظ ‪ :‬وإن بلل كببان إذا كبببر بببالذان‬
‫استقبل القبلة ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫وسكت عليه هو والذهبي ‪.‬‬
‫) ‪ ( 5‬ويرفع صوته ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) فببإنه ل يسببمع مببدى صببوت المببؤذن جببن ول إنببس ول‬
‫شيء إل شهد له يوم القيامة ( و) له أجر من صلى معه (‬
‫‪.‬‬
‫وهذا من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنببه ‪ .‬رواه‬
‫عنه عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي صعصعة النصبباري ‪:‬‬
‫أن أبببا سببعيد الخببدري قببال لببه ‪ :‬إنببي أراك تحببب الغنببم‬
‫والبادية فإذا كنت فببي غنمببك أو باديتببك فببأذنت بالصببلة‬
‫فارفع صوتك بالنداء فإنه ل يسمع ‪ . . .‬الحديث ‪ .‬قال أبو‬
‫سعيد ‪ :‬سمعته من رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪.‬‬
‫متفق عليه ‪ .‬وقد خرجته في ) التعليق الرغيب ( ‪.‬‬
‫وللحديث شواهد من حديث ابن عمر بإسناد صحيح وأبببي‬
‫هريرة بسند حسن والبراء بن عببازب بإسببناد صببحيح وقببد‬
‫خرجتها هناك ولفظ حبديث الببراء ‪ ) :‬والمبؤذن يغفبر لبه‬
‫مدى صوته وصدقه من سمعه من رطب ويابس ولببه أجببر‬
‫من صلى معه ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 6‬ويجعل أصبعيه في أذنيه ‪:‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن أبي جحيفة قال ‪:‬‬
‫رأيت بلل يؤذن ويدور وأتتبع فاه ههنببا وههنببا وأصبببعاه‬
‫في أذنيه ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد قال ‪ :‬ثنا عبد الرزاق ‪ :‬أنا سفيان عببن عببون‬
‫بن أبي جحيفة عن أبيه ‪.‬‬
‫وأخرجببه الحبباكم عببن أحمببد والترمببذي عببن محمببود بببن‬
‫غيلن ‪ :‬ثنا عبد الرزاق به ‪.‬‬
‫ثم رواه من طريق إبراهيم بن عتبة عببن الثببوري ومالببك‬
‫بن مغول عن عون ابن أبي جحيفة بنحوه ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) قد اتفق الشيخان على إخراج حببديث مالببك بببن مغببول‬
‫وعمر بن زائدة عن عون بن أبي جحيفة عن أبيه في ذكر‬
‫نزوله صلى الله عليه وسلم البطح غير أنهمببا لببم يببذكرا‬
‫فيه إدخال الصبع في الذنين والستدارة في الذان وهو‬
‫صحيح على شرطهما وهما سنتان مسنونتان ( ‪ .‬ووافقببه‬
‫الذهبي وهو كما قال ‪.‬‬
‫وذلك يدل على أن عبد الرزاق لم يتفرد بببذكر الصبببعين‬
‫والستدارة فيه بل تابعه على ذلك كله الحسين بن جعفر‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهو الحسين بن منصور بن جعفر النيسببابوري وهببو ثقببة‬
‫فقيه وإبراهيم بن عتبة كذا في الصل والصواب ‪ :‬عيينببة‬
‫بمهملة ثم مثناة تحتية ثم نون وهو أخو سفيان بن عيينة‬
‫وهو صدوق يهم كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫وتابعه ‪ -‬أيضا ‪ -‬مؤمل بن إسماعيل عن سفيان ‪ .‬أخرجببه‬
‫أبو عوانة في ) صحيحه ( نحوه كما فببي ) نصببب الرايببة (‬
‫و) الفتح ( وكذا رواه ابببن خزيمببة كمببا فببي ) التلخيببص (‬
‫قال ‪ :‬ورواه أبو نعيم فببي ) مسببتخرجه ( وعنببده ‪ ) :‬رأى‬
‫بلل يؤذن ويدور وأصبعاه في أذنيه ( وكذا رواه البزار ‪.‬‬
‫وكذلك لم يتفرد به الثوري عن عون بل تببابعه مالببك بببن‬
‫مغول كما سبق في رواية الحبباكم وهببو ثقببة ثبببت ‪ .‬وقببد‬
‫أخرج حديثه هذا مسلم لكن ليس فيه وضع الصبعين ‪.‬‬
‫وتابعه أيضا حجاج بببن أرطببأة عنببد ابببن مبباجه والببدارمي‬
‫وسعيد بن منصور وابن أبي شيبة وغيرهم ‪.‬‬
‫وإدريس الودي أخرجه الطبراني وحماد وهشببيم جميعببا‬
‫عن عون بببه ‪ .‬أخرجببه أبببو الشببيخ الصبببهاني فببي كتبباب‬
‫الذان كما في ) نصب الراية ( و) التلخيص ( ‪.‬‬
‫وبالجملة فالحببديث بهبباتين الزيببادتين صببحيح وقببد قببال‬
‫الترمذي بعد أن خرجه ‪ ) :‬إنه حديث حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫والمببراد بالسببتدارة فيببه ‪ :‬السببتدارة بببالرأس فقببط ل‬
‫بسببائر الجسببد كببذلك جبباء مفسببرا فببي ) الصببحيحين (‬
‫وغيرهما ويأتي قريبا ‪.‬‬
‫الحديث الثاني ‪ :‬عن عبد الله الهوزني ‪ :‬قال ‪:‬‬
‫قلببت لبلل ‪ :‬كيببف كببانت نفقببة النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ . . .‬فذكر الحديث وفيه قال بلل ‪ :‬فجعلت أصبعي‬
‫في أذني فأذنت ‪.‬‬
‫ذكره الحافظ في ) الفتح ( وقال ‪ ) :‬إنه من أصح شواهد‬
‫الحديث الول ( ‪ .‬وقال ‪ ) :‬رواه أبو داود وابن حبببان مببن‬
‫طريق أبي سلم الدمشقي أن عبد الله الهوزني حدثه به‬
‫(‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬الحديث في ) سنن أبي داود لكن لم يسق الحديث‬
‫بتمامه بل قال فببي موضببع منببه ‪ :‬فببذكر الحببديث ‪ .‬وفببي‬
‫آخره ‪ :‬وقص الحديث ‪ .‬إشارة إلى اختصبباره ولببذا فليببس‬
‫فيه قول بلل ‪ ) :‬فجعلت ‪ . . .‬إلخ ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فالظاهر أنه من جملة المختصر عنده وسنده هكببذا ‪ :‬ثنببا‬
‫أبو توبة الربيع بن نافع ‪ :‬ثنا معاوية ‪ -‬يعنببي ابببن سببلم ‪-‬‬
‫عن زيد أنه سمع أبا سلم ‪ :‬ثني عبد الله الهوزني به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله كلهم ثقببات رجببال مسبلم سبوى‬
‫عبدالله الهوزني وهو ابن لحي وهو ثقة مخضرم ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن سعد القرظ ‪:‬‬
‫أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمببر بلل أن يجعببل‬
‫أصبعيه في أذنيه قال ‪ ) :‬إنه أرفع لصوتك ( ‪.‬‬
‫أخرجه ابن ماجه والطبراني في ) الصببغير ( مببن طريببق‬
‫عبد الرحمن بن سعد بن عمار بببن سببعد ‪ :‬ثنببي أبببي عببن‬
‫أبيه عن جده ‪.‬‬
‫وأخرجه الحاكم بإسقاط سعد من السند ‪.‬‬
‫وهذا سند ضعيف فيه ضعف وجهالة وقد سبق له حببديث‬
‫آخر بهذا السند في النوع الثاني من الذان ‪.‬‬
‫وبه أخرجه الطبراني فببي ) الكبببير ( بلفببظ ‪ ) :‬إذا أذنببت‬
‫فاجعل أصبعيك في أذنيك فإنه أرفع لصوتك ( ‪.‬‬
‫الرابع ‪ :‬عن عبد الله بن زيد في حديث رؤيا الملك قال ‪:‬‬
‫لما كان الليببل قبببل الفجببر غشببيني نعبباس فرأيببت رجل‬
‫عليه ثوبان أخضران وأنا بين النائم واليقظان فقام على‬
‫سببطح المسببجد فجعببل أصبببعيه فببي أذنيببه ونببادى ‪. . .‬‬
‫الحديث بطوله ‪.‬‬
‫أخرجه أبو الشيخ في كتاب الذان عن يزيد بن أبببي زيبباد‬
‫عن عبد الرحمن ابن أبي ليلى عنه كما فببي ) التلخيببص (‬
‫و) نصب الراية ( وقال ‪:‬‬
‫) ويزيد بن أبي زياد متكلم فيه ( ‪.‬‬
‫وعبد الرحمن عن عبد الله بن زيد تقدم قول مببن قببال ‪:‬‬
‫) فيه انقطاع ( ‪.‬‬
‫هببذا وقببد قببال الترمببذي بعببد أن سبباق الحببديث الول ‪:‬‬
‫) وعليه العمل عند أهل العلم يستحبون للرجل أن يببدخل‬
‫المؤذن أصبعيه في أذنيه فببي الذان ‪ .‬وقببال بعببض أهببل‬
‫العلم ‪ :‬وفي القامة أيضا يدخل أصبببعيه فببي أذنيببه وهببو‬
‫قول الوزاعي ( ‪.‬‬
‫وفببي ) الفتببح ( ‪ ) :‬قببال العلمبباء ‪ :‬فببي ذلببك فائدتببان ‪:‬‬
‫إحداهما ‪ :‬أنه قد يكون أرفع لصببوته ثانيهمببا ‪ :‬أنببه علمببة‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫للمؤذن ليعرف من رآه على بعد أو كان به صمم أنه يؤذن‬
‫(‪.‬‬
‫) تنبيه ( ‪ :‬لم يببرد تعييببن الصبببع الببتي يسببتحب وضببعها‬
‫وجزم النببووي أنهببا المسبببحة وإطلق الصبببع مجبباز عببن‬
‫النملة ‪.‬‬
‫) ‪ ( 7‬ويلتفت يمينا برأسه عند قوله ‪ :‬حببي علببى الصببلة‬
‫وشمال عند قوله ‪ :‬حي على الفلح ول يستدير ‪.‬‬
‫وفي حديث أبي جحيفة قال ‪:‬‬
‫أتيت النبي صلى الله عليه وسلم بمكة وهو بالبطح فببي‬
‫قبة له حمراء من أدم وقببال ‪ :‬فخببرج بلل بوضببوئه فمببن‬
‫نائل وناضح قال ‪ :‬فخببرج النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫عليه حلببة حمببراء كببأني أنظببر إلببى بيبباض سبباقيه قببال ‪:‬‬
‫فتوضأ وأذن بلل قبال ‪ :‬فجعلبت أتتببع فباه ههنبا وههنبا‬
‫يقول يمينا وشمال يقول ‪ :‬حببي علببى الصببلة حببي علببى‬
‫الفلح ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم من طريق وكيع ‪ :‬ثنا سفيان ‪ :‬ثنا عون بببن‬
‫أبي جحيفة عن أبيه ‪.‬‬
‫وبهذا السند أخرجه أحمد نحوه ‪.‬‬
‫وأخرجه أبو داود من طريق قيس بن الربيببع ووكيببع عببن‬
‫سفيان جميعا بلفظ ‪:‬‬
‫فلما بلغ حي على الصببلة حببي علببى الفلح لببوى عنقببه‬
‫يمينا وشمال ولم يستدر ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫وإسناده صحيح كما قال النووي ‪:‬‬
‫ورواه النسائي عببن وكيببع أيضببا مختصببرا بلفببظ ‪ :‬فببأذن‬
‫فجعل يقول في أذانه هكذا ينحرف يمينا وشمال ‪.‬‬
‫والبخاري والدارمي عن محمد بن يوسف ‪ :‬ثنا سفيان بببه‬
‫بلفظ ‪ :‬أنه رأى بلل يؤذن فجعلت أتتبع فاه ههنببا وههنببا‬
‫بالذان ‪.‬‬
‫وكبببذا رواه النسبببائي أيضبببا عبببن إسبببحاق الزرق عبببن‬
‫سفيان ‪.‬‬
‫قال النووي ‪:‬‬
‫) مذهبنا أنه يستحب اللتفات في الحيعلة يمينببا وشببمال‬
‫ول يببدور ول يسببتدبر القبلببة سببواء كببان علببى الرض أو‬
‫على منارة وبه قال النخعي والثوري والوزاعي وأبو ثور‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهو رواية عن أحمد وقال ابببن سببيرين ‪ :‬يكببره اللتفببات‬
‫وقال مالك ‪ :‬ل يدور ول يلتفت إل أن يريد إسماع النبباس‬
‫وقال أبو حنيفة وإسحاق وأحمد فببي روايببة ‪ :‬يلتفببت ول‬
‫يدور إل أن يكون على منارة فيدور ‪.‬‬
‫واحتج لمن قال يدور بحديث الحجاج بن أرطأة عن عوف‬
‫بن أبي جحيفة عن أبي جحيفة قال ‪ :‬رأيببت النبببي صببلى‬
‫الله عليه وسلم بالبطح فخرج بلل فببأذن فاسببتدار فببي‬
‫أذانه ‪.‬‬
‫رواه ابن ماجه والبيهقي ‪.‬‬
‫واحتج أصحابنا بالحديث الصحيح السببابق أنببه لببم يسببتدر‬
‫وأما حديث الحجاج فجوابه من أوجه ‪ :‬أحدها ‪ :‬أنه ضببعيف‬
‫لن الحجببباج ضبببعيف ومبببدلس والضبببعيف ل يحتبببج ببببه‬
‫والمدلس إذا قال ‪ :‬عن ل يحتج بببه لببو كببان عببدل ضببابطا‬
‫والجواب الثاني ‪ :‬أنه مخالف لرواية الثقات عن عببون بببن‬
‫أبي جحيفة عببن أبيببه فببوجب رده الثببالث ‪ :‬أن السببتدارة‬
‫تحمل على اللتفات جمعا بين الروايات ( ‪.‬‬
‫وأقول ‪ :‬هذا الجواب الخير هو الببذي يجببب المصببير إليببه‬
‫أما الول والثاني فضببعيف لثبببوت السببتدارة مببن طببرق‬
‫وقد سبق بيانها قريبا ‪.‬‬
‫واختلف ‪ :‬هل يستدير في الحيعلتين الوليين مبرة وفبي‬
‫الثانية مرة أو يقول ‪ :‬حي على الصلة عن يمينه ثم حببي‬
‫على الفلح عن شماله وكذا الخرى ؟‬
‫قال ابن دقيق العيببد ‪ ) :‬ويرجببح الثباني لنببه يكبون لكببل‬
‫جهة نصببيب منهمببا ( ‪ .‬قببال ‪ ) :‬والول أقببرب إلببى لفببظ‬
‫الحديث ( كما في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ويؤيد الول حببديث سببعد القببرظ فببي أذان بلل ‪:‬‬
‫ثم ينحرف عن يمينه فيقول ‪ :‬حي على الصلة مرتين ثببم‬
‫ينحرف عن يساره فيقول ‪ :‬حببي علببى الفلح مرتيببن ثببم‬
‫يستقبل القبلة فيقببول ‪ :‬اللببه أكبببر ‪ . . .‬الحببديث ‪ .‬وفيببه‬
‫ضعف وقد مضى في المسألة الرابعة ‪.‬‬
‫) ‪ ( 8‬وأن يكون أذانه أول الوقت كما كان يفعل بلل ‪:‬‬
‫كان يؤذن إذا زالبت الشببمس ل يخبرم ثببم ل يقيبم حبتى‬
‫يخرج النبي صلى الله عليه وسلم قال ‪ :‬فببإذا خببرج أقببام‬
‫حين يراه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه مسلم وأحمد واللفظ له ‪ 1‬مببن طريببق زهيببر عببن‬
‫سماك بن حرب عن جابر بن سمرة قال ‪ . . .‬فذكره ‪.‬‬
‫وهو في ) المسببند ( و) سببنن أبببي داود ( وغيرهمببا مببن‬
‫طرق أخرى عن سماك مختصرا ولعله يأتي في القامة ‪.‬‬
‫قوله ‪ :‬ل يخرم أي ‪ :‬ل يترك شيئا مببن ألفبباظه كببذا فببي‬
‫) النيل ( ‪.‬‬
‫وهذا المعنى محتمل ولكببن الرجببح عنببدي أن المعنببى ل‬
‫يخرم ‪ :‬أن ل ينقص ول يؤخر عن الوقت وهو وقببت زوال‬
‫الشمس والدليل علببى هببذا الشببطر الثبباني مببن الحببديث‬
‫فإنه يقول ‪ :‬إن بلل كان يؤخر القامة حتى يخببرج النبببي‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪ .‬وقد وجدت بعد ذلك مببا يؤيببد هببذا‬
‫من الرواية وهو ما رواه الطيالسي ‪ :‬ثنا قيس عن سماك‬
‫بن حرب عن جابر قال ‪:‬‬
‫كان بلل يؤذن حين تدحض الشمس وربمببا أخببر القامببة‬
‫قليل وربما عجلهببا قليل فأمببا الذان فكببان ل يخببرم عببن‬
‫الوقت ‪.‬‬
‫فهذا نص فيما رجحنا والله أعلم ‪.‬‬
‫والحديث فيببه المحافظببة علببى الذان عنببد دخببول وقببت‬
‫الظهر بدون تقببديم ول تببأخير وهكببذا سببائر الصببلوات إل‬
‫الفجر كما تقدم ‪.‬‬
‫‪ - 14‬وعلى من يسمع النداء أمور ‪:‬‬
‫أول ‪ :‬أن يقول مثلما يقول المؤذن ‪:‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه ‪ :‬أن رسول‬
‫اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم قببال ‪ ) :‬إذا سببمعتم النببداء‬
‫فقولوا مثل ما يقول المؤذن ( ‪.‬‬
‫أخرجببه مالببك وعنببه البخبباري وكببذا مسببلم وأبببو داود‬
‫والنسببائي وعنببه ابببن السببني والترمببذي وابببن مبباجه‬
‫والطحاوي وأحمد والخطيب كلهم عن مالك عببن الزهببري‬
‫عن عطاء بن يزيد الليثي عنه ‪.‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬ورواه الطيالسي ) ‪ ( 105‬من طريق حماد بن سلمة عن سماك دون‬
‫قوله ‪ :‬ثم ل يقيم ‪ . . .‬إلخ ‪ .‬ثم رواه من طريببق شببريك بلفببظ ‪ :‬كببان بلل ل‬
‫يخرم الذان وكان ربما أخر القامة شيئا ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ورواية الطحبباوي عببن ابببن وهببب قببال ‪ :‬أخبببرني مالببك‬
‫ويونس عن ابن شهاب به ‪.‬‬
‫وكذا أخرج أبو عوانة كما في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫وكببذلك أخرجببه أحمببد فببي روايببةمن طريببق عثمببان بببن‬
‫عمر ‪ :‬أنا مالك ويونس ين يزيد عن الزهري ‪.‬‬
‫ومببن هببذه الطريببق أخرجببه الببدارمي والطحبباوي أيضببا‬
‫لكنهما لم يذكرا مالكا فببي السببند وكببذا رواه الطيالسببي‬
‫عن ابن المبارك عن يونس وحده ‪.‬‬
‫وقد خالف مالكا ويونس بن يزيد عباد بن إسحاق أو عبببد‬
‫الرحمن بن إسحاق فرواه عن ابن شهاب عببن سببعيد بببن‬
‫المسيب عن أبي هريرة مرفوعا نحوه ‪.‬‬
‫أخرجه ابن ماجه والطحاوي وذكره الترمذي معلقا وقال‬
‫‪ :‬ورواية مالك أصح وكذا قال أحمد ببن صبالح وأببو حباتم‬
‫وأبو داود كما في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن معاوية مرفوعا ‪:‬‬
‫) إذا سمعتم المؤذن يبؤذن فقولببوا مثبل مقببالته أو كمببا‬
‫قال ( ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي من طريق محمد بن عمببرو الليببثي عببن‬
‫أبيه عن جده قال ‪ :‬كنا عند معاويببة فببأذن المببؤذن فقببال‬
‫معاوية ‪ :‬سمعت النبي صلى الله عليبه وسبلم يقبول ‪. . .‬‬
‫فذكره ‪.‬‬
‫ورجاله ثقات غير عمرو هذا وهو ابن علقمة بببن وقبباص‬
‫وثقه ابن حبان وصحح خبره كمببا فببي ) الخلصببة ( وفببي‬
‫) التقريب ( أنه مقبول ‪.‬‬
‫ومن هذا الطريق أخرجه أحمد لكن جعله من فعله صببلى‬
‫الله عليه وسلم ل من قوله ‪.‬‬
‫وكذلك هو في ) الصحيح ( من طريببق آخبر ويبأتي قريببا‬
‫إن شاء الله تعالى ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن معاذ بن أنس الجهني رفعه ‪:‬‬
‫) إذا سمعتم المنادي يثوب بالصلة فقولوا كما يقول ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد عن ابن لهيعة عن زبان عن سهل بببن معبباذ‬
‫عن أبيه ‪.‬‬
‫وهذا سند ل بأس به في الشواهد ‪.‬‬
‫ورواه الطبراني في ) الكبير ( كما في ) المجمع ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الرابع ‪ :‬عن عبد الله بن عمرو بن العاص مرفوعا ‪:‬‬
‫) إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثل ما يقول ‪ ( . . .‬الحببديث‬
‫وسيأتي رواه مسلم وغيره ‪.‬‬
‫ورواه بنحوه أبو داود وغيره ويأتي ‪.‬‬
‫الخامس ‪ :‬عن أم حبيبة ‪:‬‬
‫أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا كان عنببدها‬
‫في يومها وليلتها فسمع المؤذن قال كما يقول المؤذن ‪.‬‬
‫أخرجه ابن ماجه والطحاوي وأحمد واللفظ له من طريق‬
‫أبي المليح بن أسامة قال ‪ :‬أخبرني عبد الله بن عتبة بببن‬
‫أبي سفيان ‪ :‬ثتني عمتي أم حبيبة به ‪.‬‬
‫وهذا سند رجاله رجال الشيخين غير عبببد اللببه بببن عتبببة‬
‫قال الذهبي ‪:‬‬
‫) ل يكاد يعرف تفرد عنه أبو المليح ( ‪ .‬وفي ) التقريب (‬
‫‪:‬‬
‫) هو مقبول ( ‪.‬‬
‫ومنه تعلم أن قول صاحب ) الزوائد ( ‪ ) :‬إسناده صحيح (‬
‫غيببر صببحيح ‪ .‬وقببوله ‪ ) : 1‬عبببد اللببه بببن عتبببة روى لببه‬
‫النسائي وأخرج له ابن خزيمة في ) صحيحه ( فهببو عنببده‬
‫ثقة وباقي رجبباله ثقببات ( ل يبببرر تصببحيحه للحببديث لن‬
‫للصحة شروطا مقببررة فببي مصببطلح الحببديث وقببد يشببذ‬
‫بعض الئمببة عببن بعضببها منهببا العدالببة فل بببد أن يعببرف‬
‫الببراوي بهببا حببتى يصببح حببديثه عنببد الجمهببور بينمببا ابببن‬
‫خزيمة وأضرابه يكتفون منه بأن ل يعببرف بجببرح وهببذا ل‬
‫يكفي عند المحققين من المحدثين ‪.‬‬
‫وكذلك سكوت الحافظ في ) الفتح ( ل ينبغببي أن يسببكت‬
‫عنه وقد عزاه إلببى النسببائي بزيببادة ‪ ) :‬حببتى يسببكت ( ‪.‬‬
‫وهي عند الطحاوي أيضا وكذا أحمد فببي روايببة لببه ورواه‬
‫الحاكم وقال ‪ :‬صحيح على شببرط الشببيخين ولببم يتعقبببه‬
‫الذهبي بشيء وهو وهم واضح ‪ .‬ولم يروه النسائي في )‬
‫سننه ( والظاهر أنه في كتابه ) عمل اليوم والليلة ( ‪.‬‬
‫السادس ‪ :‬في ) المستدرك ( وابن السني ‪.‬‬
‫) وكان صلى الله عليه وسلم يقول ‪:‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬يعني البوصيري في كتابه ) مصباح الزجاجة في زوائد ابن ماجه ( ‪) .‬‬
‫الناشر ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) من قال مثل ما قال هببذا ) يعنببي المببؤذن يقينببا دخببل‬
‫الجنة ( ‪.‬‬
‫هو من حديث أبي هريرة رضي الله عنببه قببال ‪ :‬كنببا مببع‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام بلل ينببادي فلمببا‬
‫سببكت قببال رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪. . .‬‬
‫فذكره ‪.‬‬
‫أخرجه النسائي والحاكم لببه مببن طريببق ابببن وهببب عببن‬
‫عمرو ابن الحارث أن بكير بببن الشببج حببدث أن علببي بببن‬
‫خالد الزرقي حدثه أنه سمع أبا هريرة به ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح السناد ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وليس كما قال فإن النضببر هببذا وثقببه ابببن حبببان فقببط‬
‫ولذلك اقتصر الحافظ على قوله في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) إنه مقبول ( ‪.‬‬
‫ورواه أحمد ولفظه أتم وهو ‪ :‬كنا مع رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليببه وسببلم بتلعببات اليمببن فقببام بلل ينببادي فلمببا‬
‫سكت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) من قال مثل ما قال هذا ‪ -‬يقينا ‪ -‬دخل الجنة ( ‪.‬‬
‫ولببه شبباهد مببن حببديث أنببس أخرجببه أبببو يعلببى قببال‬
‫الهيثمي ‪:‬‬
‫) فيه يزيببد الرقاشببي ضببعفه شببعبة وغيببره ووثقببة ابببن‬
‫عدي وابن معين في رواية ( ‪.‬‬
‫وشاهد آخر من حديث عمر رضببي اللببه عنببه عنببد مسببلم‬
‫وغيره ويأتي قريبا ‪.‬‬
‫) ويجوز بل يستحب أن يقول أحيانا ‪ :‬ل حول ول قوة إل‬
‫بالله مكان ) حي على الصلة حي على الفلح ( ‪.‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن عمر بن الخطاب رضي الله عنببه قبال ‪ :‬قبال‬
‫رسول الله صلى الله عليببه وسببلم ‪ ) :‬إذا قببال المببؤذن ‪:‬‬
‫الله أكبر الله أكبر فقال أحدكم ‪ :‬الله أكبر اللببه أكبببر ثببم‬
‫قال ‪ :‬أشهد أن ل إله إل الله فقببال ‪ :‬أشببهد أن ل إلببه إل‬
‫الله ثم قال ‪ :‬أشهد أن محمدا رسول الله فقببال ‪ :‬أشببهد‬
‫أن محمد رسول الله ثم قال ‪ :‬حي على الصببلة قببال ‪ :‬ل‬
‫حول ول قوة إل بالله ثم قال ‪ :‬حي على الفلح قببال ‪ :‬ل‬
‫حول ول قوة إل بالله ثم قال ‪ :‬الله أكبر الله أكبر قببال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الله أكبر الله أكبر ثم قال ‪ :‬ل إله إل الله قال ‪ :‬ل إلببه إل‬
‫الله من قلبه دخل الجنة ( ‪.‬‬
‫أخرجه مسببلم وأبببو داود والطحبباوي عببن إسببماعيل بببن‬
‫جعفر عن عمارة بن غزية عن خبيب بن عبد الرحمببن بببن‬
‫إسحاق عن حفص ابن عاصم بببن عمببر بببن الخطبباب عببن‬
‫أبيه عن جده عمر ‪.‬‬
‫الحديث الثاني ‪ :‬عن معاويببة بببن أبببي سببفيان ولببه عنببه‬
‫طرق ‪:‬‬
‫‪ - 1‬عن علقمة بن وقاص أن معاوية سمع المؤذن قال ‪:‬‬
‫الله أكبر الله أكبببر فقببال معاويببة ‪ :‬اللببه أكبببر اللببه أكبببر‬
‫فقال المؤذن ‪ :‬أشببهد أن ل إلببه إل اللببه فقببال معاويببة ‪:‬‬
‫أشهد أن ل إله إل الله فقببال المببؤذن ‪ :‬أشببهد أن محمببدا‬
‫رسول الله فقال معاوية ‪ :‬أشببهد أن محمببدا رسببول اللببه‬
‫فقال المؤذن ‪ :‬حي على الصلة فقال ‪ :‬ل حول ول قببوة‬
‫إل بالله فقال ‪ :‬حي على الفلح فقال ‪ :‬ل حول ول قببوة‬
‫إل بالله ثم قال المؤذن ‪ :‬الله أكبر الله أكبر ل إله إل الله‬
‫فقال ‪ :‬الله أكبر الله أكبر ل إله إل اللببه ثببم قببال ‪ :‬هكببذا‬
‫فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫أخرجه الدارمي والطحاوي من طريق سببعيد بببن عببامر ‪:‬‬
‫ثنا محمد بن عمرو عن أبيه عن جده به ‪.‬‬
‫وقد أخرجه أحمد وابن خزيمة أيضا ‪ -‬كما في ) الفتببح ( ‪-‬‬
‫من طريق يحيى القطان عن محمد بببن عمببرو بببه إل أنببه‬
‫قال ‪ :‬فقال ‪ :‬الله أكبر فقال ‪ :‬الله أكبر فقال ‪ :‬ل إله إل‬
‫اللبببه فقبببال ‪ :‬ل إلبببه إل اللبببه ‪ .‬ففصبببل التهليلبببة عبببن‬
‫التكبيرتين ‪.‬‬
‫وهذا سند فيه جهالة من أجل عمرو هذا وهو ابن علقمببة‬
‫بن أبي وقاص ‪ -‬كما سبق ذكره قريبببا ‪ -‬إل أنببه قببد توبببع‬
‫عليه فقال ابن جريج ‪ :‬أخبرني عمرو بن يحيى أن عيسى‬
‫بن عمر أخبره عن عبد اللببه بببن علقمببة بببن وقبباص عببن‬
‫علقمة ابن وقاص قال ‪ :‬إنببي عنببد معاويببة إذ أذن مببؤذنه‬
‫فقال معاوية كما قال المؤذن حتى إذا قببال ‪ :‬حببي علببى‬
‫الصلة قال ‪ :‬ل حول ول قوة إل بالله ‪ .‬فلمببا قببال ‪ :‬حببي‬
‫على الفلح قال ‪ :‬ل حول ول قوة إل بالله وقال بعد ذلك‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ما قال المؤذن ثم قال ‪ :‬سمعت رسببول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم يقول مثل ذلك ‪.‬‬
‫أخرجه النسائي وعنه ابن حزم والطحبباوي وأحمببد وابببن‬
‫خزيمة أيضا ‪ .‬ثم أخرجه الطحاوي مببن طريببق ابببن وهببب‬
‫قال ‪ :‬ثني داود بن عبد الرحمن عن عمرو بن يحيببى عببن‬
‫عبد الله بن علقمة به فأسقط من بينهما عيسى بن عمر‬
‫‪ .‬ورجال هذا السناد ثقات غير عبد الله بن علقمة وحباله‬
‫كحال أخيه عمرو وقد سبق ‪.‬‬
‫‪ - 2‬عن هشام الدستوائي عن يحيى بن أبي كببثيرة عببن‬
‫محمد بن إبراهيم ابن الحارث عن عيسى بن طلحة قال ‪:‬‬
‫دخلت على معاوية فنادى المنادي فقال ‪ :‬الله أكبر اللببه‬
‫أكبر فقال ‪ :‬معاوية ‪ :‬الله أكبر الله أكبر قببال ‪ :‬أشببهد أن‬
‫ل إله إل الله قببال ‪ :‬وأنببا أشببهد أن ل إلببه إل اللببه قببال ‪:‬‬
‫أشهد أن محمدا رسول الله قال ‪ :‬وأنببا أشببهد أن محمببدا‬
‫رسول الله ‪.‬‬
‫قال يحيى ‪ :‬وأخبرني بعض أصببحابنا أنببه لمببا قببال ‪ :‬حببي‬
‫علببى الصببلة قببال ‪ :‬ل حببول ول قببوة إل بببالله ثببم قببال‬
‫معاوية ‪ :‬سمعت نبيكم يقول هكذا ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري والدارمي وأحمد ‪.‬‬
‫وله طريق آخر لكنه مختصر أخرجه أحمد والنسببائي عببن‬
‫مجمع بن يحيى النصاري قال ‪:‬‬
‫كنت إلى جنب أبي أمامة بن سهل وهو مستقبل المؤذن‬
‫وكبر المؤن اثنتين فكبر أبو أمامة اثنتين وشهد أن ل إلببه‬
‫إل الله اثنتين فشهد أبو أمامة اثنببتين وشببهد المببؤذن أن‬
‫محمدا رسببول اللببه اثنببتين وشببهد أبببو أمامببة اثنببتين ثببم‬
‫التفببت إلببي فقببال ‪ :‬ثنببي معاويببة بببن أبببي سببفيان عببن‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪. . .‬‬
‫وهذا سند صحيح ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أحمد من طريق حماد بن سلمة عن عاصم بببن‬
‫بهدلة عن أبي صالح عن معاوية به نحوه ‪.‬‬
‫وهذا سند جيد ‪.‬‬
‫ورواه ابن السني بزيادة غريبببة ) ‪ ( 32‬مببن طريببق أبببي‬
‫داود سليمان بن يوسف ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ثنا عبد الله بن وافد عن نصير بن طريف عن عاصببم بببن‬
‫بهدلة به بلفظ قال ‪:‬‬
‫كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سببمع المببؤذن‬
‫قال ‪ :‬حي على الفلح قال ‪ ) :‬اللهم اجعلنا مفلحين ( ‪.‬‬
‫وهذا سند ضعيف سليمان بن يوسف هذا لببم أعرفببه الن‬
‫وشيخه عبد الله بن وافد ‪ -‬كذا في الصل بالفبباء ‪ -‬ولعلببه‬
‫واقبد بالقباف وفبي البرواة بهبذا السبم والنسببة أربعبة‬
‫ولعل هذا هو الحراني أبببو قتببادة وهببو مببتروك كمببا فببي‬
‫) التقريببب ( ونصببير بببن طريببف لببم أجببده وفببي رجببال‬
‫) الميزان ( نصر بن مطرف كوفي فيه جهالببة ثببم قببال ‪:‬‬
‫بل هو النضر بالضاد المعجمة ثم ذكره هنا وفيمببن اسببمه‬
‫النضر وحكى تضعيفه عن جماعة من الحفاظ ‪.‬‬
‫الحديث الثالث ‪ :‬عن أبي رافع رضي الله عنه قال ‪:‬‬
‫كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا سببمع المببؤذن قببال‬
‫مثببل مببا يقببول وإذا قببال ‪ :‬حببي علببى الصببلة حببي علببى‬
‫الفلح قال ‪ ) :‬ل حول ول قوة إل بالله ( ‪.‬‬
‫أخرجه ابن السني والطحاوي وأحمد مببن طريببق شببريك‬
‫عن عاصم بن عبيد عن علي بن الحسين عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند ضعيف ‪.‬‬
‫واعلم أن العلماء اختلفوا هنا في موضعين ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬في حكم إجابة المؤذن فذهب قببوم مببن السببلف‬
‫وغيرهم إلى وجوب ذلك على السامع عمل بظبباهر المببر‬
‫الذي يقتضي الوجببوب وبببه قببال الحنفيببة وأهببل الظبباهر‬
‫وابن رجب كما في ) الفتح ( ‪ .‬وخالفهم آخرون فقببالوا ‪:‬‬
‫ذلببك علببى السببتحباب ل علببى الوجببوب حكببى ذلببك كلببه‬
‫الطحاوي في ) شرح المعاني ( ‪ .‬وفي ) شببرح مسببلم ( ‪:‬‬
‫) الصحيح الذي عليه الجمهور أنه منببدوب ( ‪ .‬وبهببذا قببال‬
‫الشافعية وبعض علمائنا الحنفية ‪.‬‬
‫قال الحافظ ‪:‬‬
‫) واسببتدل للجمهببور بحببديث أخرجببه مسببلم وغيببره أنببه‬
‫صلى الله عليه وسلم سمع مؤذنا فلما كبر قببال ‪ ) :‬علببى‬
‫الفطرة ( فلما تشببهد قببال ‪ ) :‬خببرج مببن النببار ( ‪ .‬قبال ‪:‬‬
‫فلما قال عليه الصلة والسلم غير ما قال المؤذن علمنا‬
‫أن المر بذلك للستحباب وتعقب بأنه ليس فببي الحببديث‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أنه لم يقل مثل ما قال فيجوز أن يكون قاله ولببم ينقلببه‬
‫الراوي اكتفبباء بالعببادة ونقببل القببول الببزائد ويحتمببل أن‬
‫يكون ذلك وقع قبل صدور المر ويحتمل أن يكون الرجببل‬
‫لما أمر لم يرد أن يكببون نفسببه فببي عمببوم مببن خببوطب‬
‫بذلك ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ولعل مببن حجببة الجمهببور مببا فببي ) الموطببأ ( أن‬
‫الصحابة كانوا إذا أخذ المؤذن بالذان يببوم الجمعببة أخببذوا‬
‫هببم فببي الكلم فببإنه يبعببد جببدا أن تكببون الجابببة واجبببة‬
‫فينصببرف الصببحابة مببع ذلببك منهببا إلببى الكلم فراجببع‬
‫) الموطأ ( ‪.‬‬
‫ومثله ما رواه ابن سعد عن موسى بببن طلحببة بببن عبيببد‬
‫الله قال ‪:‬‬
‫رأيت عثمان بن عفان والمؤذن يببؤذن وهببو يتحببدث إلببى‬
‫الناس يسألهم ويستخبرهم عن السعار والخبار ‪.‬‬
‫وسنده صحيح على شرط الشيخين ‪.‬‬
‫والموضع الثاني ‪ :‬اختلفوا في الجابببة كيببف تكببون علببى‬
‫أربعة مذاهب ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬أن يقول مثل قول المؤذن حببتى فببي الحيعلببتين‬
‫وهو مذهب بعببض السببلف كمببا فببي ) شببرح المعبباني ( )‬
‫‪ ( 86‬عمل بقوله صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬فقولوا مثل ما‬
‫يقول ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 2‬أن يقببول مثببل قببوله إل فببي الحيعلببتين فيقببول‬
‫مكانهمببا ‪ ) :‬ل حببول ول قببوة إل بببالله ( وهببذا مببذهب‬
‫الجمهور الشببافعية وغيرهببم عمل بحببديث عمببر ومعاويببة‬
‫المفصل ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬أن يجمع بين الحيعلة والحوقلة ‪ .‬وهو مذهب بعض‬
‫المتأخرين من الحنفية كابن الهمام وغيره وهو وجه عنببد‬
‫الحنابلة قال الحافظ ‪:‬‬
‫) وحكببى بعببض المتببأخرين عببن بعببض أهببل الصببول أن‬
‫الخاص والعام إذا أمكن الجمببع بينهمببا وجببب إعمالهمببا (‬
‫قببال ‪ ) :‬فلببم ل يقببال ‪ :‬يسببتحب للسببامع أن يجمببع بيببن‬
‫الحيعلتين والحوقلة وهو وجه عند الحنابلة ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 4‬أن يحوقل تارة ويحيعل تارة ‪ .‬وبه قال ابببن حببزم‬
‫وبعض المحققين مببن متببأخري الحنفيببة ‪ .‬وهببو الحببق إن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫شاء الله تعالى لن فيه إعمببال للحببديثين العببام والخبباص‬
‫كل فببي حببدود معناهمببا وأمببا الجمببع بينهمببا ‪ -‬كمببا فببي‬
‫المذهب الثالث ‪ -‬ففيه تركيب معنى ل يقول بببه كببل مببن‬
‫الخاص والعام كما ل يخفى ‪ .‬وكذلك قال ابن المنذر ‪:‬‬
‫) يحتمل أن يكون ذلك من الختلف المباح فيقببول تببارة‬
‫كذا وتارة كذا ( ‪.‬‬
‫وهببذا التنويببع لببه أمثلببة كببثيرة فببي الشببرع كأدعيببة‬
‫الستفتاح وغيرها كما سيأتي بيان ذلك هناك وتقدم مثله‬
‫في أنواع الذان ‪.‬‬
‫قال الشيخ محمد أنور الكشميري في ) فيض الببباري ( ‪:‬‬
‫) فالسنة عندي أن يجيب تببارة بالحيعلببة وتببارة بالحوقلببة‬
‫وما يتوهم أن الحيعلة في جواب الحيعلة يشبه الستهزاء‬
‫فليس بشيء لنه في جملببة الكلمببات كببذلك إن أراد بهببا‬
‫الستهزاء ‪ -‬والعياذ بالله ‪ -‬وإل فهي كلمات خير أريد بهببا‬
‫الشركة في العمل لينال بها الجببر فإنهببا نحببو تلف لمببا‬
‫فاته من الذان فل بد أن يعمل بعمله ليشترك في أجره (‬
‫‪ .‬وقال في الحاشببية بعببد أن ذكببر كلم ابببن الهمببام فببي‬
‫) الجمع ( ‪:‬‬
‫) وبالجملة كنت أقوم إلى نحو خمس عشببرة سببنة علببى‬
‫ما حققه ابن الهمام رحمه الله فأجمع بينهما في جببواب‬
‫الذان ثم تحقببق لببدي أن مببراد الشببرع هببو التخييببر دون‬
‫الجمع وهو السنة في باب الذكببار وليببس الجمببع إل رأي‬
‫ابن الهمام والشيخ الكبر ( ‪.‬‬
‫) ويجيب أحيانا حيبن يسبمع المبؤذن ] يتشبهد [ بقبوله ‪:‬‬
‫) وأنببا أشببهد أن ل إلببه إل اللببه وحببده ل شببريك لببه وأن‬
‫محمدا عبببده ورسببوله رضببيت بببالله ربببا وبمحمببد رسببول‬
‫وبالسلم دينا ( فإنه من قال ذلك غفر له ذنبه ( ‪.‬‬
‫هو من حديث سعد بن أبي وقاص عن رسول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم قال ‪ ) :‬مببن قببال حيببن يسببمع المببؤذن (‬
‫فذكره وقال في آخره ‪ ) :‬غفر له ذنبه ( ‪.‬‬
‫أخرجببه مسببلم وأبببو داود والنسببائي وعنببه ابببن السببني‬
‫والحاكم وأحمد كلهببم مببن طريببق قتيبببة بببن سببعيد ‪ :‬ثنببا‬
‫الليث عن الحكيم بن عبد الله بن قيس عن عامر بن سعد‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫بببن أبببي وقبباص عنببه ‪ .‬وقببال الترمببذي ‪ ) :‬حببديث حسببن‬
‫صحيح ( ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهو كما قال لكنهما وهما فببي السببتدراك علببى مسببلم‬
‫وقد أخرجه بالسند ذاته ‪.‬‬
‫ثم أخرجه مسلم وابن ماجه أيضا والطحاوي وأحمببد مببن‬
‫طرق أخرى عن الليث به ‪.‬‬
‫ثم أخرجه الطحاوي من طريق عبيد الله بن المغيرة عببن‬
‫الحكيم بن عبد الله ابن قيس ‪ . . .‬فببذكره مثلببه بإسببناده‬
‫وزاد أنه قال ‪ ) :‬من قال حين يسببمع المببؤذن يتشببهد ( ‪.‬‬
‫وإسناده هكذا ‪ :‬ثنا روح بببن الفببرج قببال ‪ :‬ثنببا سببعيد بببن‬
‫كثير بن عفير قال ‪ :‬ثني يحيى بن أيوب عن عبيد الله بن‬
‫المغير ة ‪.‬‬
‫وهذا سند صببحيح رجبباله كلهببم ثقببات مببترجم لهببم فببي‬
‫) تهذيب التهذيب ( وفيببه هببذه الزيببادة الببتي تعيببن مببتى‬
‫يقال هذا الدعاء وهو حين يتشببهد المببؤذن ‪ .‬وهببي زيببادة‬
‫عزيزة قلما توجد في كتاب فتشبث بها ‪.‬‬
‫وقد قال السندي في حاشيته علببى ابببن مبباجه ‪ :‬قببوله ‪:‬‬
‫) من قال حيببن يسببمع الذان ( الظبباهر حيببن يفببرغ مببن‬
‫سماع أذانه وإل فالجمع بينه وبين مثل ما يقببول المببؤذن‬
‫حالة الذان مشكل ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬قد عينت تلك الزيادة متى يقببول ذلببك وأنببه قبببل‬
‫الفراغ مببن الذان ‪ .‬وظبباهر الحبديث أن ذلببك يكفيبه عببن‬
‫متابعة المؤذن فيما يقول ل سيما على قول من يقببول ‪:‬‬
‫إن المتابعببة غيببر واجبببة وهببو قببول الجمهببور وحينئذ فل‬
‫ضرورة إلى الجمع وعليه فل إشكال ‪ .‬والله أعلم بحقيقة‬
‫الحال ‪.‬‬
‫ويشهد لهذا الظاهر ويقويه ظبباهر حببديث عبببد اللببه بببن‬
‫مسعود مرفوعا ‪ ) :‬ما من مسببلم يقببول إذا سببمع النببداء‬
‫فيكبببر المنببادي فيكبببر ثببم يشببهد أن ل إلببه إل اللببه وأن‬
‫محمدا رسول الله فيشببهد علببى ذلببك ثببم يقببول ‪ :‬اللهببم‬
‫أعط محمبدا الوسبيلة ‪ ( . . .‬الحبديث وسبنده صبحيح كمبا‬
‫سيأتي إن شاء الله تعالى ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ويجوز له أن يقتصببر أحيانببا علببى قببوله ‪ ) :‬وأنببا وأنببا (‬
‫بببدل قببول المببؤذن ‪ :‬أشببهد أن ل إلببه إل اللببه أشببهد أن‬
‫محمدا رسول الله ( كذلك كان يفعببل رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫هو من حديث عائشببة رضببي اللببه عنببه ‪ :‬أن رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم كان إذا سمع المؤذن يتشهد قببال ‪:‬‬
‫) وأنا وأنا ( ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والحاكم من طريق هشام بن عببروة عببن‬
‫أبيها عنها ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح السناد ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهو على شببرط مسببلم فببإنه أخرجببه مببن طريببق‬
‫سهل بببن عثمببان العسببكري ‪ :‬ثنببا حفببص بببن غيبباث عببن‬
‫هشام به ‪.‬‬
‫وسهل هذا من شيوخ مسلم وباقي رجاله رجال الستة ‪.‬‬
‫وأما أبو داود فأخرجه عن إبراهيم بن مهببدي ‪ :‬ثنببا علببي‬
‫بن مسهر عن هشام ‪.‬‬
‫وإبراهيم هذا وثقه أبو حاتم وبقية رجاله رجال الشيخين‬
‫‪.‬‬
‫ورواه ابن حبان فببي ) صببحيحه ( كمببا فببي ) الببترغيب (‬
‫وبببوب عليببه ‪ ) :‬ببباب إباحببة القتصببار عنببد سببماع الذان‬
‫على ‪ :‬وأنا وأنا ( ‪ .‬ذكره في ) فيض القدير ( وقال ‪ ) :‬أي‬
‫يقول عند شهادة أن ل إله إل الله ‪ :‬وأنا ‪ .‬وعند أشببهد أن‬
‫محمدا رسول الله ‪ :‬وأنا ( ‪.‬‬
‫وللحببديث شبباهد مببن روايببة عبببد اللببه بببن سببلم فببي‬
‫) المجمع ( ‪.‬‬
‫) ثانيا ‪ :‬إذا فرغ من الجابة يصلي على النبي صلى اللببه‬
‫عليه وسلم فإنه من صلى عليه صلة صلى الله عليه بهببا‬
‫عشرا ( ‪.‬‬
‫وفيه حديث عبد اللببه بببن عمببرو بببن العبباص ‪ :‬أنببه سببمع‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم يقول ‪ ) :‬إذا سمعتم المببؤذن‬
‫فقولوا مثل ما يقول ثم صلوا علي فإنه مبن صبلى علبي‬
‫صلة صلى الله عليه بها عشرا ثم سلوا الله لي الوسببيلة‬
‫فإنها منزلة فببي الجنببة ل تنبغببي إل لعبببد مببن عببباد اللببه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وأرجو أن أكون أنا هو فمن سببأل لببي الوسببيلة حلببت لببه‬
‫الشفاعة ( ‪.‬‬
‫مسلم وأبو داود والنسائي وعنه ابببن السببني والترمببذي‬
‫والطحاوي وأحمد من طرق عببن كعببب بببن علقمببة سببمع‬
‫عبد الرحمن بن جبير أنه سمع عبد الله بن عمرو ‪ .‬وقببال‬
‫الترمذي ‪:‬‬
‫) حديث حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫) وصيغ الصلة على النبي صلى الله عليه وسببلم الثابتببة‬
‫عنه صلى الله عليه وسلم كثيرة جمعتها في كتاب الصلة‬
‫بثلث صيغ نذكر هنا أخصرها وأجمعها وهي ‪:‬‬
‫) اللهم صببل علببى محمببد وعلببى آل محمببد وبببارك علببى‬
‫محمد وعلى آل محمد كما صبليت وبباركت علبى إبراهيبم‬
‫وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد ( ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي وغيره كما سيأتي وسنده صحيح ‪.‬‬
‫وكم أحسن صنعا الحافظ ابببن السببني رحمببه اللببه حيببث‬
‫عقد بابا خاصا بعد باب الصلة على النبي صلى الله عليببه‬
‫وسلم عند الذان الذي ساقه من حببديث ابببن عمببرو هببذا‬
‫فقال ‪ ) :‬باب كيف الصببلة علببى النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ( ثم ساق سنده إلى كعب بن عجرة قببال ‪ :‬قلببت ‪:‬‬
‫يا رسببول اللببه صببلى اللببه عليببك هببذا السببلم عليببك قببد‬
‫علمناه فكيف الصلة عليك ؟ قال ‪ ) :‬قولوا ‪ :‬اللهببم صببل‬
‫على محمد ‪ ( . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه الستة وغيرهم وسيأتي في الصلة ‪.‬‬
‫فقد أشار ابن السني بذلك إلى أنه ينبغي أن يصلي على‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم بعد الذان بالوارد عنببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم مما عمله أمته ‪ .‬وإن كان يكفي في ذلبك‬
‫مطلق الصلة عليه صببلى اللببه عليببه وسببلم فإنمببا الكلم‬
‫في الفضل الذي غفل عنه أكثر الناس في هذا المقام ‪.‬‬
‫) ثالثا ‪ :‬أن يسأل له صلى اللببه عليببه وسببلم بعببد الصببلة‬
‫عليه الوسيلة فإنها منزلة في الجنة ل تنبغي إل لعبد مببن‬
‫عباد الله قال صلى الله عليه وسببلم ‪ ) :‬وأرجببو أن أكببون‬
‫أنا هو فمن سأل لي الوسيلة حلت له الشفاعة ( ‪.‬‬
‫فيه حديث عبد اللببه بببن عمببرو عنببد مسببلم وغيببره وقببد‬
‫مضى فيما قبل ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وفي الباب أحاديث أخرى ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬عن أبي هريرة قال ‪ :‬قال رسول الله صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪ ) :‬سلوا الله لي الوسيلة ( قالوا ‪ :‬يببا رسببول‬
‫الله وما الوسيلة ؟ قال ‪ ) :‬أعلى درجة في الجنة ل ينالها‬
‫إل رجل واحد وأرجو أن أكون أنا هو ( ‪.‬‬
‫أخرجه الترمذي عن سفيان عببن الليببث ‪ -‬وهببو ابببن أبببي‬
‫سليم ‪ : -‬ثني كعب ‪ :‬ثني أبو هريرة ‪ .‬وقال ‪ ) :‬هذا حديث‬
‫غريب إسناده ليس بالقوي وكعب ليس هببو بمعببروف ول‬
‫نعلم أحدا روى عنه غير ليث بن أبي سليم ( ‪.‬‬
‫ومن هذا الوجه رواه أحمد كمببا فببي ابببن كببثير و) حببادي‬
‫الرواح ( بفظ ‪ ) :‬إذا صليتم علي فسلوا الله لي الوسيلة‬
‫‪ ( . . .‬والباقي مثله ‪.‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن أبي سعيد الخدري مرفوعا ‪:‬‬
‫) الوسيلة درجة عند الله ليس فوقها درجببة فسببلوا اللببه‬
‫أن يؤتيني الوسيلة ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد من طريق ابن لهيعة عن موسى بببن وردان‬
‫عنببه وكببذلك رواه الطبببراني فببي ) الوسببط ( وزاد فببي‬
‫آخره ‪ ) :‬على خلقه ( ‪ .‬كما في ) المجمع ( ‪.‬‬
‫وهذا سند ل بأس به في الشببواهد والمتابعببات وقببد رواه‬
‫ابن مردويه بإسنادين عن عمارة بن غزية عن موسى بببن‬
‫وردان به وفيه الزيادة ‪.‬‬
‫وعمارة بن غزية ل بأس به كما فببي ) التقريببب ( وهببذه‬
‫متابعة قوية لبن لهيعة تدل على أنببه قببد حفببظ الحببديث‬
‫فهو إسناد جيد ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬عن ابن عباس مرفوعا ‪:‬‬
‫) سلوا الله لي الوسبيلة فبإنه لبم يسبألها لبي عببد فبي‬
‫الدنيا إل كنت له شهيدا أو شفيعا يوم القيامة ( ‪.‬‬
‫أخرجه الطبراني في ) الوسط ( وسنده هكذا ‪ :‬أنا أحمد‬
‫بن علي البار ‪ :‬ثنا لوليبد ببن عببد الملبك الحرانبي ‪ :‬ثنبا‬
‫موسى بن أعين عن أببي ذئب عببن محمبد بببن عمببرو ببن‬
‫عطاء عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند جيد إن شاء الله تعالى ‪ .‬أحمد بن علببي البببار‬
‫وثقه الدارقطني وقال الخطيب ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) كببان ثقببة حافظببا متقنببا حسببن المببذهب مببات سببنة )‬
‫‪ ( 290‬وله ترجمة في ) تاريخه ( ‪.‬‬
‫وبقية رجال إسناده رجال الشيخين غير الوليببد بببن عبببد‬
‫الملك الحراني قال الهيثمي ‪:‬‬
‫) وقد ذكره ابن حبان فببي ) الثقببات ( وقببال ‪ :‬مسببتقيم‬
‫الحديث إذا روى عن الثقات قلت ‪ :‬وهذا مببن روايتببه عببن‬
‫موسى بن أعين وهو ثقة ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬والوليببد هببذا روى لببه الطبببراني حببديثا آخببر فببي‬
‫) المعجم الصغير ( وسمى جده مسببرح ‪ -‬كمحمببد ‪ -‬يببروي‬
‫أيضا عن مخلد بن يزيد وعنه ابن أخيه أحمد ببن خالبد ببن‬
‫مسرح الحراني ‪.‬‬
‫ثم الحديث قال الطبراني بعد أن ساقه ‪:‬‬
‫) لببم يببروه عببن ابببن أبببي ذئب إل موسببى بببن أعيببن ( ‪.‬‬
‫وتعقبه الحافظ ابن كثير فقال ‪:‬‬
‫) كذا قال وقد رواه ابن مردويه ‪ :‬ثنا محمد بن علببي بببن‬
‫دحيم ‪ :‬ثنا أحمد ابن حازم ‪ :‬ثنا عبيد الله بن موسببى ‪ :‬ثنببا‬
‫موسى بن عبيدة عن محمد بببن عمببرو ابببن عطبباء فببذكر‬
‫بإسناده نحوه ( ‪.‬‬
‫) فائدة ( ‪ ) :‬لما كان رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫أعظم الخلق عبودية لربه وأعلمهم به وأشدهم له خشببية‬
‫وأعظمهم له محبة كانت منزلته أقرب المنازل إلببى اللببه‬
‫وهي أعلى درجة في الجنة وأمر النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم أمته أن يسألوها له لينالوا بهذا الببدعاء زلفببى مببن‬
‫الله وزيادة اليمبان وأيضبا فبإن اللببه سببحانه قببدرها لبه‬
‫بأسباب منها دعاء أمته لببه بهببا بمببا نببالوه علببى يببده مببن‬
‫اليمببان والهببدى صببلوات اللببه وسببلمه عليببه ( كببذا فببي‬
‫) حادي الرواح ( لبن القيم رحمه الله ‪.‬‬
‫) وقد علمنبا رسببول اللبه صببلى اللببه عليبه وسبلم دعباء‬
‫الوسيلة فل يعدل عنه كما ل يببزاد فيببه ول ينقببص فقببال‬
‫صلى الله عليه وسببلم ‪ ) :‬مببن قببال حيببن يسببمع النببداء ‪:‬‬
‫) اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلة القائمة آت محمدا‬
‫الوسيلة والفضيلة وابعثه مقامببا محمببودا الببذي وعببدته (‬
‫حلت له شفاعتي يوم القيامة ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهو من حديث جابر بن عبدالله النصاري رضي الله عنه‬
‫‪.‬‬
‫‪1‬‬
‫أخرجه البخاري وفي ) التفسير ( وأحمد قال ‪ :‬ثنا علي‬
‫بببن عيبباش ‪ :‬ثنببا شببعيب بببن أبببي حمببزة عببن محمببد بببن‬
‫المنكدر عنه ‪.‬‬
‫وأخرجه أبو داود عن أحمد والترمذي والنسائي وعنه ابن‬
‫السني وابن ماجه والبيهقي والطبراني فببي ) الصببغير (‬
‫كلهم من طرق عببن علببي بببن عيبباش بببه ‪ .‬والزيببادة عنببد‬
‫البيهقي وهي مما ثبت للكشميهني في ) صحيح البخاري‬
‫( كما قال السخاوي وظني أنها شاذة ‪.‬‬
‫ورواه الطحاوي فجعله من فعلببه عليببه الصببلة والسببلم‬
‫فقال ‪:‬‬
‫كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سببمع المببؤذن‬
‫قال ‪ ) :‬اللهم ‪ . .‬إلخ ( ‪.‬‬
‫وسنده هكذا ‪ :‬ثنا عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي قال ‪:‬‬
‫ثنا علببي بببن عيبباش بببه ‪ .‬وهببذا كمببا تبرى إسببناده إسببناد‬
‫البخاري غير عبد الرحمن بن عمببرو الدمشببقي وهببو أبببو‬
‫زرعة الثقة الحافظ فالسناد صحيح ولكن الرواية شاذة ‪.‬‬
‫وقد جاء في هذه الرواية ‪ ) :‬المقام المحمود ( بالتعريف‬
‫وهببي روايببة النسببائي والطبببراني والبببيهقي وهببي فببي‬
‫) صحيح ابن خزيمة ( وابن حبان أيضا كمبا فبي ) الفتبح (‬
‫قال ‪ ) :‬وفيه تعقب على من أنكر ذلك كالنووي ( ‪.‬‬
‫لكببن الصببحيح التنكيببر لثبوتهببا فببي ) صببحيح البخبباري (‬
‫ولموافقتها للفظ القرآن ‪ } :‬عسى أن يبعثك ربك مقاما‬
‫محمودا { ] السراء‪ [ 79/‬ولوجوه أخببرى ذكرهببا المحقببق‬
‫ابببن القيببم فببي ) بببدائع الفببوائد ( فأبببدع فليراجعببه مببن‬
‫شاء ‪.‬‬
‫) تنبببيه ( ‪ :‬قببد اشببتهر علببى اللسببنة زيببادة ) الدرجببة‬
‫الرفيعة ( في هببذا الببدعاء وهببي زيببادة ل اصببل لهببا فببي‬
‫شيء من الصول المفيدة وقببد قببال الحفبباظ السببخاوي‬
‫في ) المقاصد الحسنة ( ‪:‬‬
‫) لم أره في شيء من الروايات ( وقببال شببيخه الحببافظ‬
‫العسقلني في ) التلخيص ( ‪:‬‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 1‬تفسير سورة بني إسرائيل ‪ ) .‬الناشر ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وليس في شيء من طرقه ذكر ‪ :‬الدرجة الرفيعة ( ‪.‬‬
‫نعم ذكرت هذه الزيادة فببي روايببة ابببن السببني ولكننببي‬
‫أقطع بأنها مدرجة من بعض النساخ لنها لببو كببانت ثابتببة‬
‫في النسخ الصحيحة من ابن السني لما خفيت على مثببل‬
‫هذين الحافظين ‪ :‬العسقلني والسببخاوي ويؤيببد ذلببك ان‬
‫ابن السني رواها من طريق النسائي كمببا سبببق وليسببت‬
‫هذه الزيادة في ) سننه ( فثبت أنها مدرجة ‪ .‬كما أنببه قببد‬
‫جاء ذكرها في كتب بعض الحفاظ المحققين فوقعت في‬
‫كتاب ) التوسل والوسيلة ( لشيخ السلم ابن تيمية وفي‬
‫كتبباب ) حببادي الرواح ( لبببن القيببم عزاهببا الول إلببى‬
‫البخاري والخر إلببى ) الصببحيحين ( وهببذا وهببم مضبباعف‬
‫فالحديث لببم يببروه مسببلم مطلقببا كمببا صببرح بببذلك فببي‬
‫) المنتقى ( وكذا الحافظ في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫) وقببال أيضببا ‪ ) :‬مببا مببن مسببلم يقببول إذا سببمع النببداء‬
‫فيكبببر المببؤذن فيكبببر ثببم يشببهد أن ل إلببه إل اللببه وأن‬
‫محمدا رسول الله فيشببهد علببى ذلببك ثببم يقببول ‪ :‬اللهببم‬
‫أعط محمدا الوسببيلة ] والفضببيلة [ واجعببل فببي العليببن‬
‫درجته وفي المصطفين محبته وفببي المقربيببن ذكببره إل‬
‫وجبت له الشفاعة ] مني [ يوم القيامة ( ‪.‬‬
‫وهو حديث صحيح يرويه قيس بن مسلم عنببه طببارق بببن‬
‫شهاب عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه مرفوعا بببه‬
‫‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي ‪ :‬ثنا محمد بن النعمببان السببقطي ‪ :‬ثنببا‬
‫يحيى بن يحيى النيسابوري قال ‪ :‬ثنا أبو عمر البببزاز عببن‬
‫قيس بن مسلم بببه ‪ .‬إل أنببه قببال داره ‪ .‬بببدل ‪ ) :‬ذكببره (‬
‫ولعلها محرفة من بعض النساخ ‪.‬‬
‫وهذا سند جيد محمد بن النعمان هو ابن بشير المقدسي‬
‫قال في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) ثقة من شيوخ أبي عوانة والطحاوي ( ‪.‬‬
‫وبقية رجال السناد ثقات رجببال السببتة غيببر أبببي عمببر‬
‫البزار وهو دينببار بببن عمببر السببدي الكببوفي وهببو صببالح‬
‫الحديث كما في ) التقريب ( ويحتمل أن يكون هو حفببص‬
‫بن سليمان السدي الكوفي فإنه يكنببى أيضببا بببأبي عمببر‬
‫البزار وهو متروك الحديث مع إمببامته فببي القببراءة فببإن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫كان هو هذا فالسند ضعيف وأيهما كان فإنه لم يتفرد بببه‬
‫فقد رواه أبو كريب ‪ :‬ثنا عثمان بن سببعيد ‪ :‬ثنببا عمببر أبببو‬
‫حفص عن قيس بن مسلم به ‪.‬‬
‫أخرجه ابن السني والطبراني في ) معجمه الكبير ( قال‬
‫‪ :‬ثنا محمد ابن عبد الله الحضرمي ‪ .‬وقال الول ‪ :‬أخبرنببا‬
‫محمد بن جرير ‪ .‬ثم اتفقا ‪ :‬ثنا أبو كريب به ‪.‬‬
‫والزيادة الولى عند الطبراني والخرى عند ابببن السببني‬
‫وهي عند الطحاوي أيضا بلفببظ ‪ ) :‬إل وجبببت لببه شببفاعة‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم ( ‪ .‬وعند ابببن السببني أيضببا ‪:‬‬
‫) واجعل في العلييببن ( بببدل ‪ ) :‬واجعلببه فبي العليببن ( ‪.‬‬
‫وفي الطحاوي ‪ ) :‬واجعل في العلين ( ‪.‬‬
‫وهذا سند جيد أيضا ‪.‬‬
‫وأبو حفص هذا هو عمر بن عبد الرحمن بن قيببس البببار‬
‫الكببوفي نزيببل بغببداد صببدوق وكببان يحفببظ كمببا فببي‬
‫) التقريب ( وبقية رجال السناد ثقات رجال السببتة غيببر‬
‫عثمان بن سعيد وهو الكببوفي الزيببات الطبببيب قببال أبببو‬
‫حاتم وتبعه الحافظ في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) ل بأس به ( ‪.‬‬
‫والحبببديث أورده الهيثمبببي فبببي ) المجمبببع ( بروايبببة‬
‫الطبراني في ) الكبير ( وقال ‪ ) :‬ورجاله موثقون ( ‪.‬‬
‫وأورد بعضه الحافظ في ) الفتح ( مببن روايببة الطحبباوي‬
‫وسكت عليه ‪ .‬وبالجملة فالحديث صالح للعمل به ‪.‬‬
‫) فيقول تارة هذا وتارة هذا ( ‪.‬‬
‫) تنبيه ( ‪ :‬وأما حببديث أم سببلمة قببالت ‪ :‬علمنببي رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسبلم أن أقبول عنبد أذان المغبرب ‪:‬‬
‫) اللهم هذا إقبببال ليلببك وإدبببار نهببارك وأصببوات دعاتببك‬
‫فاغفر لي ( فل يثبت إسناده ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والحاكم وابن السني عبن عببد اللبه اببن‬
‫الوليد العدني ‪ :‬ثنا القاسم بن معن المسببعودي عببن أبببي‬
‫كثير مولى أم سلمة عنها ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وأقره الحافظ في ) التلخيص ( وليس بجيد فإن أبا كثير‬
‫هذا مجهول ل يعرف كما يأتي عن الترمذي ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وقد أخرجه من طريق حفصة بنببت أبببي كببثير عببن أبيهببا‬
‫أبي كثير به نحوه وقال ‪:‬‬
‫) هذا حديث غريب إنما نعرفببه مببن هببذا الببوجه وحفصببة‬
‫بنت أبببي كببثير ل نعرفهببا ول أباهببا ( وقببال النببووي فببي‬
‫) المجموع ( ‪:‬‬
‫) رواه أبو داود والترمذي وفي إسناده مجهول ( ‪.‬‬
‫) رابعببا ‪ :‬أن يسببأل بعببد ذلببك مببا شبباء مببن أمببور الببدنيا‬
‫والخببرة فببإنه يعطبباه قببال رجببل ‪ :‬يببا رسببول اللببه إن‬
‫المؤذنين يفضببلوننا فقببال رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ ) :‬قل كما يقولون فإذا انتهيت فسل تعط ( ‪.‬‬
‫وهو من حديث عبد الله بن عمرو بن العاص ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود وأحمد من طريق حي بببن عبببد اللببه عببن‬
‫أبي عبد الرحمن الحبلي عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن وقد حسببن هببذا السببناد المنببذري فببي‬
‫) الترغيب ( مرارا وكذا الهيثمي وصححه الحاكم في غيببر‬
‫ما حديث ووافقه الذهبي ‪ .‬وقد أشار في ترجمة حي بببن‬
‫عبد الله من ) الميزان ( إلى أنه صببحيح الحببديث ‪ .‬والحببق‬
‫أنه حسن الحديث فإنه قد تكلم فيه بعضهم كما ذكببر هببو‬
‫في ) الميزان ( وغيره في غيره ‪.‬‬
‫والحديث قال في ) الترغيب ( ‪:‬‬
‫) رواه أبو داود والنسائي وابن حبان في صحيحه ( ‪.‬‬
‫وكذلك عزاه للنسائي الحافظ في ) التلخيص وليببس هببو‬
‫في ) سننه الصغرى ( ولم يعزه النابلسي في ) الذخائر (‬
‫إليه فالظاهر أنبه فبي ) سبنننه الكببرى ( أو فبي ) عمبل‬
‫اليوم والليلة ( له وهو أقرب والله أعلم ‪.‬‬
‫وللحديث شبباهد مببن روايببة أببي أمامبة رضبي اللبه عنببه‬
‫مرفوعا بلفظ ‪ ) :‬إذا نادى المنادي فتحبت أببواب السببماء‬
‫واستجيب الببدعاء فمببن نببزل بببه كببرب أو شببدة فليتحيببن‬
‫المنادي فإذا كبر كبببر وإذا تشببهد تشببهد وإذا قببال ‪ :‬حببي‬
‫على الصلة قال ‪ :‬حي على الصلة وإذا قال ‪ :‬حببي علببى‬
‫الفلح قال ‪ :‬حي على الفلح ثم يقببول ‪ :‬اللهبم رب هبذه‬
‫الدعوة الصادقة المسببتجابة المسببتجاب لهببا دعببوة الحببق‬
‫وكلمببة التقببوى أحينببا عليهببا وأمتنببا عليببه وابعثنببا عليهببا‬
‫واجعلنا من خيار أهلها أحياء وأمواتا ‪ .‬ثم يسأل حاجته ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه الحاكم وابن السني من طريق الوليد ابببن مسببلم‬
‫عن عفير بن معدان ) وقال ابن السني ‪ :‬عن أبي عببائذ (‬
‫عن سليم ابن عامر عنه ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح السناد ( ‪.‬‬
‫وتعقبه المنذري بأن عفير بن معببدان هببذا واه والببذهبي‬
‫فقال ‪:‬‬
‫) إنه واه جدا (‬
‫وقال في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) إنه ضعيف ( ‪.‬‬
‫) وكان صلى الله عليه وسلم يقول ‪ :‬ثنتان ل تردان ‪ -‬أو‬
‫قل ما تردان ‪ : -‬الدعاء عندالنداء وعند البأس حيببن يلحببم‬
‫بعضها بعضا ( ‪.‬‬
‫وهو من حديث سهل بن سعد الساعدي رضي الله عنه ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والدارمي والحاكم من طريق موسى بببن‬
‫يعقوب الزمعي ‪ :‬ثني أبو حازم بن دينار ‪ :‬أخبببرني سببهل‬
‫ابن سعد به ‪ .‬وقال الحاكم ‪ ) :‬صببحيح السببناد ( ووافقببه‬
‫الذهبي ‪.‬‬
‫كببذا قببال وموسببى بببن يعقببوب الزمعببي ‪ :‬صببدوق سببيئ‬
‫الحفظ كما في ) التقريب ( ولكنه لم يتفرد به كمبا يببأتي‬
‫فالحديث قوي ‪.‬‬
‫وزاد أبببو داود والحبباكم فببي روايببة ‪ :‬قببال موسببى بببن‬
‫يعقوب ‪ :‬وحدثني رزق بن سعيد بن عبد الرحمن المببدني‬
‫عن أبي حازم به قال ‪ :‬ووقت المطر ‪.‬‬
‫ورزق هذامجهول كما فببي ) التقريببب ( فل تغببتر بقببول‬
‫الشوكاني فببي ) تحفببة الببذاكرين ( بعببد أن ذكببر الحببديث‬
‫بهذه الزيادة عند أبي داود ‪:‬‬
‫) وأخرجه أيضا الطبببراني فببي ) الكبببير ( وابببن مردويببه‬
‫والحاكم وهو حديث صحيح ( ‪.‬‬
‫نعم قد جبباءت هببذه الزيببادة فببي أحبباديث أخببرى فببانظر‬
‫تعليقنا على ) الترغيب ( ‪.‬‬
‫ثبببم الحبببديث رواه اببببن حببببان واببببن خزيمبببة فبببي‬
‫) صحيحيهما ( كما في ) الترغيب ( و) التلخيص ( ‪ .‬ورواه‬
‫مالك في ) الموطأ ( وعنه البخاري في ) الدب المفببرد (‬
‫عن أبي حازم به موقوفا علببى سببهل بلفببظ ‪ ) :‬سبباعتان‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫تفتببح لهمببا أبببواب السببماء وقببل داع تببرد عليببه دعببوته ‪:‬‬
‫حضرة النداء للصلة والصف في سبيل الله ( ‪.‬‬
‫قال ابن عبد البر ‪ ) :‬هذا الحديث موقوف في ) الموطأ (‬
‫عند جماعة الرواة ومثله ل يقال من جهة الرأي وقد رواه‬
‫أيوب بن سويد ومحمد بن مخلد وإسماعيل بن عمرو عببن‬
‫مالك مرفوعا وروي من طرق متعددة عن أبي حببازم عببن‬
‫سهل بن سعد مرفوعا ( ‪.‬‬
‫) وعند وقت الجابة من الذان إلى القامة فادعوا ( ‪.‬‬
‫وهو من حديث أنس رضي الله عنه وله عنه طرق ‪:‬‬
‫‪ - 1‬عن إسرائيل عن أبي إسحاق عن بريد بن أبي مريم‬
‫عنه ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد وابن السني ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أحمد من طريق إسماعيل بن عمببر قببال ‪ :‬ثنببا‬
‫يونس ‪ :‬ثنا بريد بن أبي مريم به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله رجال الصببحيح غيببر بريببد ) بضببم‬
‫الباء الموحدة وفتح الراء المهملة ( ابببن أبببي مريببم وهببو‬
‫‪1‬‬
‫ثقة اتفاقا ‪.‬‬
‫‪ - 2‬عن سفيان بن عيينة عن زيد العمي عن أبببي إيبباس‬
‫معاوية بن قرة عنه به دون قوله ‪ ) :‬فادعوا ( ‪.‬‬
‫أخرجببه أبببو داود وعنببه البببيهقي والترمببذي وأحمببد مببن‬
‫طرق عنه ‪ .‬وقال الترمذي ‪ ) :‬حديث حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬هو صحيح من الطريببق الولببى أمببا هببذا فضببعيف‬
‫لضعف زيد العمي ‪.‬‬
‫ثم أخرجه الترمذي مببن طريببق يحيببى بببن النعمببان ‪ :‬ثنببا‬
‫سفيان به ‪ .‬وزاد ‪:‬‬
‫قالوا ‪ :‬فماذا نقول يا رسول الله ؟ قال ‪:‬‬
‫) سلوا الله العافية في الدنيا والخرة ( ‪.‬‬
‫وهذه الزيادة ضعيفة من وجهين ‪ :‬أول ‪ :‬لنهببا مببن هببذه‬
‫الطريقة الضعيفة وثانيا ‪ :‬لنه تفرد بها عن سفيان يحيى‬
‫‪ ( 1 ) 1‬ومن هذه الطريق رواه ابن خزيمة وابببن حبببان فببي ) صببحيحهما (‬
‫والنسببائي كمببا فببي ) الببترغيب ( ) ‪ ( 115‬و) التلخيببص ( ) ‪ ( 3/206‬ولعببل‬
‫النسائي رواه في ) سننه الكبرى ( أو في ) عمل اليوم والليلة ( له فإني لم‬
‫أجده في ) سننه الصغرى ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫بن اليمان خلفا لجميع الثقببات الببذين رووه عببن سببفيان‬
‫بدون هذه الزيادة ‪.‬‬
‫ويحيببى بببن اليمببان وإن كببان مببن رجببال مسببلم فببإنه‬
‫موصوف بسوء الحفظ وفي ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) صدوق عابد يخطئ كثيرا وقد تغير ( ‪.‬‬
‫‪ - 3‬عن إبراهيم بن الحسن العلف ‪ :‬ثنا سببلم بببن أبببي‬
‫الصهباء عن ثابت عن أنس ‪.‬‬
‫أخرجه الخطيب من طريقين عن إبراهيم به ‪.‬‬
‫وإبراهيم هذا لم أعرفه وشيخه سلم قال أحمد ‪ :‬حسببن‬
‫الحديث وضعفه غيره ‪.‬‬
‫‪ - 4‬عن الفضل بن المختار عن حميد الطويل عنه بلفظ ‪:‬‬
‫) الدعاء مستجاب ما بين النداء ( ‪.‬‬
‫كذا أخرجه الحاكم شاهدا لحديث سهل بن سعد المتقدم‬
‫وسكت عليه وهو الذهبي ‪.‬‬
‫والفضل هذا متروك ‪.‬‬
‫) تنبيه ( ‪ :‬قال الشوكاني ‪ :‬وقد عين ما يببدعى بببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم لما قال ‪ ) :‬الدعاء بين الذان والقامة ل‬
‫يرد ( قالوا ‪ :‬فما نقول يا رسول الله ؟ قال ‪ ) :‬سلوا الله‬
‫العفو والعافية في الدنيا والخرة ( ‪ .‬قال ابن القيم ‪:‬‬
‫) هو حديث صحيح ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬نعببم أصببل الحببديث صببحيح وأمببا هببذه الزيببادة‬
‫فضعيفة فل يقال حينئذ أنه عليه الصلة والسلم قد عين‬
‫مببا يببدعى بببه فببي هببذا المقببام ‪ .‬فتنبببه ول تكببن مببن‬
‫الغافلين ‪.‬‬
‫‪ - 7‬القامة ‪:‬‬
‫‪ - 1‬وهببي فببرض كفايببة كببالذان إذا كببانوا جماعببة فببي‬
‫الحضر والسفر لقوله عليه السلم ‪:‬‬
‫) إذا أنتما خرجتما فأذنا ثم أقيما ثم ليؤمكما أكبركما ( ‪.‬‬
‫وهببذا الحببديث أخرجببه البخبباري وفببي ) الدب المفببرد (‬
‫ومسلم وأبو داود والنسائي والترمذي وابن ماجه وأحمببد‬
‫من طريق أبببي قلبببة عببن مالببك ابببن الحببويرث واللفببظ‬
‫للبخاري ولفظ الخرين سوى النسببائي والترمببذي ‪ ) :‬إذا‬
‫حضرت الصلة فأذنا ‪ ( . . .‬إلخ ‪ .‬وهو لفببظ البخبباري وزاد‬
‫أبو داود ‪ :‬وكنا يومئذ متقاربين في العلم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهو من طريق مسلمة بن محمد عن خالد الحذاء عنه ‪.‬‬
‫ومسلمة هذا لين الحديث كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫لكن رواه أبو داود وأحمد من طريق إسببماعيل بببن عليببة‬
‫عن خالد قال ‪ :‬قلت ‪ :‬لبي قلبة ‪ :‬فأين القببرآن ‪ -‬وقببال‬
‫أحمد ‪ :‬القراءة ‪ -‬قال ‪ :‬إنهما كانا متقاربين ‪.‬‬
‫ورواه مسلم عن حفص عن خالد قال ‪ :‬وكانا متقاربين ‪.‬‬
‫ورواه مسلم عن حفص عن خالد قال ‪ :‬وكانببا متقبباربين‬
‫في القراءة ‪.‬‬
‫ولفظ الخرين ‪ ) :‬إذا سافرتما فأذنا ( وقال الترمذي ‪:‬‬
‫) حديث حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫وقد تقدم مطول في المسألة الثالثة من الذان ‪.‬‬
‫وفيه دليل على فرضية القامة كالذان فرضا كفائيببا إذا‬
‫قام به أحدهما سقط عن الخر وليس المراد من الحديث‬
‫ظاهره وهو أن يؤذن كل منهما ويقيم كمببا بينببه الحببافظ‬
‫فببي ) الفتببح ( بببل المببراد ‪ :‬مببن أحببب منكمببا أن يببؤذن‬
‫فليؤذن ومن أحب أن يقيم فليقم وذلك لسببتوائهما فببي‬
‫الفضل ول يعتبر في الذان السببن بخلف المامببة ويببدل‬
‫على هذا المعنى قوله في رواية للحديث ‪ ) :‬فليؤذن لكببم‬
‫أحدكم ( كما سبق في الذان ‪.‬‬
‫وقد اختلف العلماء في حكم القامة ‪:‬‬
‫قال ابن رشد في ) البداية ( ‪:‬‬
‫) فهي عن فقهاء المصار في حببق العيببان والجماعببات‬
‫سنة مؤكدة أكثر من الذان وهي عند أهل الظاهر فببرض‬
‫ول أدري هل هبي فبرض عنبدهم علبى الطلق أو فبرض‬
‫من فروض الصلة والفرق بينهمببا علببى أن علببى القببول‬
‫الول ل تبطل الصلة بتركها وعلى الثاني تبطل ‪ .‬وقببال‬
‫ابن كنانة مببن أصببحاب مالببك ‪ :‬مببن تركهببا عامببدا بطلببت‬
‫صلته ( ‪ .‬قال ‪ ) :‬وظاهر حديث مالك بن الحويرث يببوجب‬
‫كونها فرضا إما في الجماعة وإما على المنفرد ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهذا هو الحببق أنهبا فبرض فبي الجماعببة ل علببى‬
‫المنفرد لن الحديث لم يرد عليه ‪.‬‬
‫ثم إن أهل الظاهر مختلفون في كونها فرضا مطلقببا أو‬
‫فرضا من فروض الصلة كما ذكره النووي عن المحبباملي‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ثم ذكر النووي أن داود قال ‪ ) :‬هي فرض صلة الجماعببة‬
‫وليس بشرط لصحتها ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وأما ابن حزم فصرح بكونها شرطا لصببحة الصببلة‬
‫كالذان وسلفه في ذلك ‪ :‬عطاء والوزاعي فإنهما قببال ‪:‬‬
‫إن نسي القامة أعاد الصلة ‪ .‬وهذا غير ظاهر والصحيح ‪-‬‬
‫كما قال شيخ السببلم فببي ) الختيببارات ( ‪ -‬أنهببا فببرض‬
‫كفاية وهو ظاهر مذهب أحمد وغيره ‪.‬‬
‫وقال ابببن المنببذر ‪ :‬هببي فببرض فببي حببق الجماعببة فببي‬
‫الحضر والسفر ‪.‬‬
‫قال ابن حزم ‪:‬‬
‫) ومن قال بوجوب الذان والقامببة فرضببا أبببو سببليمان‬
‫وأصحابه وما نعلم لمن لم ير ذلك فرضا حجة أصل ( ‪.‬‬
‫وهو كما قال رحمه الله ثم قال ‪:‬‬
‫) ول يلبببزم المنفبببرد أذان ول إقامبببة فبببإن أذن وأقبببام‬
‫فحسن لن النص لم يببرد بإيجبباب الذان إل علببى الثنيببن‬
‫فصاعدا ( ‪.‬‬
‫) ‪ - 2‬وأما المنفرد فهي مستحبة في حقه لقوله صببلى‬
‫الله عليببه وسببلم ‪ ) :‬إذا كببان الرجببل بببأرض قببي فحببانت‬
‫الصلة فليتوضأ فإن لم يجد ماء فليتيمم فإن أقام صببلى‬
‫معه ملكاه ‪ ( . . .‬الحديث ( ‪.‬‬
‫وقد مضى في المسألة التاسعة من الذان ‪.‬‬
‫وقببد عقببد النسببائي لهببذه المسببألة بابببا خاصببا فقببال ‪:‬‬
‫) القامة لمببن يصببلي وحببده ( ثببم سبباق بإسببناده حببديث‬
‫المسيء صلته فقال ‪ :‬أخبرنا علي بن حجبر قبال ‪ :‬أنبأنبا‬
‫إسماعيل قال ‪ :‬ثنا يحيى بن علي بن يحيببى بببن خلد بببن‬
‫رفاعة بن رافع الزرقي عن أبيه عن جده عن رفاعببة بببن‬
‫رافع ‪ :‬أن رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم بينمببا هببو‬
‫جالس في صف الصلة ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫هكذا قببال فلببم يسببق الحببديث بتمببامه إنمببا أحببال عليببه‬
‫وليس بجيد فإن المعروف عند المحدثين أن الحالببة فببي‬
‫الحديث إنما تكون بعد أن يسوق من الحديث القببدر الببذي‬
‫فيه موضع الشاهد والترجمة منه ثم يحيل على ببباقيه فل‬
‫أدري ما الذي حمل النسائي على هببذا الختصببار الببذي ل‬
‫يؤدي الفائدة المبتغاة من هذا الباب ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وقد أخرج الحديث الترمذي في ) سننه ( بهذا السند عببن‬
‫هذا الشيخ ولفظه ‪:‬‬
‫بينما هو جالس في المسجد يوما ‪ -‬قببال رفاعببة ‪ :‬ونحببن‬
‫معه ‪ -‬إذ جبباءه رجببل كالبببدوي فصببلى فببأخف صببلته ثببم‬
‫انصرف فسلم على النبي صلى اللببه عليببه وسببلم فقببال‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬وعليك فارجع فصل فإنك‬
‫لبم تصبل ‪ ( . . .‬الحبديث وفيبه ‪ :‬فقبال الرجبل فبي آخبر‬
‫ذلك ‪ :‬فأرني وعلمني فإنما أنا بشر أصيب وأخطأ فقال ‪:‬‬
‫) أجل إذا قمت إلببى الصببلة فتوضببأ كمببا أمببرك اللببه ثببم‬
‫تشهد وأقم فإن كان معك قرآن فاقرأ ‪ ( . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجببه أبببو داود مببن عببباد بببن موسببى الختلببي ‪ :‬ثنببا‬
‫إسماعيل ابن جعفر به ‪ .‬وزاد بعد قوله ‪ ) :‬وأقم ( ‪ ) :‬ثببم‬
‫كبر ( ‪.‬‬
‫ورواه الطحاوي والحاكم من طرق أخرى عببن إسببماعيل‬
‫به إل أنهما لم يسوقا لفظه ‪.‬‬
‫فإذا وقفت على سياق الحديث ولفظببه أو بعضببه علمببت‬
‫أن النسائي أشار بإيراده الحديث مختصببرا أن فيببه ذكببره‬
‫أمره صلى الله عليه وسلم المنفببرد بالقامببة ولكببن فببي‬
‫ثبوت ذلك في الحديث نظر ولو ثبت ذلببك لكببانت القامببة‬
‫واجبة في حق المنفرد لمره صلى اللببه عليببه وسببلم لببه‬
‫بها ولكنها ل تثبت لنه تفرد بها يحيى بن علي ببن يحيبى‬
‫وهو غير موثببق بببل هببو مجهببول فقببد ذكببر الببذهبي فببي‬
‫) الميزان ( وساق له هذا الحديث ثم قال ‪:‬‬
‫) قال ابن القطببان ‪ :‬ل يعببرف إل بهببذا الخبببر روى عنببه‬
‫إسماعيل بن جعفر وما علمت فيه ضعفا قلت ‪ :‬لكن فيببه‬
‫جهالة ( ‪.‬‬
‫هذا كلم الذهبي فالرجل إذن مجهول ل يعرف فمثلببه ل‬
‫يثبببت حببديثه وقببول الترمببذي بعببد أن سبباقه ‪ ) :‬حببديث‬
‫حسن ( إنما يعني به أصل الحديث ل كل ما ورد فيببه مببن‬
‫اللفبباظ ويببدلك علببى ذلببك أن الحببديث رواه جمببع مببن‬
‫الثقات عن علي بن يحيى والد يحيى بن علببي بببن يحيببى‬
‫فلم يذكر أحد منهم القامببة فببي الحببديث وهببم داود بببن‬
‫قيس ومحمد بن عجلن ومحمببد بببن عمببرو وإسببحاق بببن‬
‫عبد الله بن أبي طلحة ومحمد بن إسببحاق خمسببتهم عببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫علي ببن يحيبى لبم يبذكر أحبد منهبم القامبة كمبا ذكرنبا‬
‫وسيأتي تخريج طرقهم هذه في كتاب الصلة ‪ :‬اسببتقبال‬
‫القبلة ‪.‬‬
‫ثببم وجببدت حببديث يحيببى بببن علببي بببن يحيببى هببذا فببي‬
‫) مسند الطيالسي ( ‪ :‬ثنا إسماعيل بن جعفر المدني قال‬
‫‪ :‬ثني يحيى بن علي بن خلد به إل أنببه لببم يببذكر القامببة‬
‫فاتفقت روايته مع رواية الثقات فدل ذلك كله على عببدم‬
‫ثبوت هذه الزيادة في الحديث فل يغتر أحد بورودهببا فببي‬
‫الحديث مع تحسين الترمذي له ول بسببكوت الحببافظ ابببن‬
‫حجر عليها في ) فتح الباري ( وهذا تحقيق ل تراه ‪ -‬فيما‬
‫أظن ‪ -‬في كتاب والله تعالى هو الملهم للصواب ‪.‬‬
‫‪ - 3‬وقد جاء في صفتها نوعان ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬سبع عشرة كلمة ‪ :‬الله أكبر ‪ 1‬اللببه أكبببر ‪ 2‬اللببه‬
‫أكبر ‪ 3‬الله أكبر ‪ 4‬أشببهد أن ل إلببه إل الببه ‪ 5‬أشببهد أن ل‬
‫إلببه ل اللببه ‪ 6‬أشببهد أن محمببدا رسببول اللببه ‪ 7‬أشببهد أن‬
‫محمدا رسول الله ‪ 8‬حي على الصلة ‪ 9‬حي على الصببلة‬
‫‪ 10‬حي علببى الفلح ‪ 11‬حببي علببى الفلح ‪ 12‬قببد قببامت‬
‫الصلة ‪ 13‬قد قامت الصلة ‪ 14‬الله أكبر ‪ 15‬الله أكبر ‪16‬‬
‫ل إله إل الله ‪. ( 17‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عببن أبببي محببذورة ‪ :‬أن النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم علمه الذان تسع عشرة كلمة والقامة سبع عشرة‬
‫كلمة وفيببه روايببة ابببن خزيمببة فببي ) صببحيحه ( ‪ :‬فعلمببه‬
‫الذان والقامة مثنى مثنى ‪.‬‬
‫وهو حديث صحيح وقد سبق تخريجه في المسألة الرابعة‬
‫من الذان زاد الدارقطني في آخره ‪:‬‬
‫) ل يعود من ذلك الموضع ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬يعني ل يرجع في القامة ‪.‬‬
‫الحديث الثاني ‪ :‬عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال ‪ :‬ثنببا‬
‫أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم أن عبد اللببه بببن زيببد‬
‫النصاري جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال ‪ :‬يببا‬
‫رسول الله رأيت في المنام كأن رجل قببام وعليببه بببردان‬
‫أخضران فقام على حائط فأذن مثنى مثنى وأقببام مثنببى‬
‫مثنى ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وإسناده في غاية الصحة كما سبق فببي المسببالة ) ‪( 13‬‬
‫وهو من طريق العمش عن عمرو بن مرة عنه ‪.‬‬
‫ورواه أبو داود من طريق شعبة عن عمرو به نحوه ‪ .‬وقد‬
‫سبق هناك ‪.‬‬
‫وأخرجه الترمذي والببدارقطني عببن ابببن أبببي ليلببى عببن‬
‫عمرو بن مرة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن عبد اللببه‬
‫بن زيد قببال ‪ ) :‬كببان أذان رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسبببلم شبببفعا شبببفعا فبببي الذان والقامبببة ( ‪ .‬وأعلبببه‬
‫الترمذي بقوله ‪:‬‬
‫) وعبد الرحمن بن أبي ليلى لم يسمع من عبببد اللببه بببن‬
‫زيد ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬لكن الرواية الولببى تبببين أنببه سببمعها مببن بعببض‬
‫الصحابة فل يضر إرساله للحديث أحيانا وقببد سبببق زيببادة‬
‫تحقيق في الحديث في المسألة المشار إليها آنفا ‪.‬‬
‫ثم قال الترمذي ‪:‬‬
‫) وقال بعض أهببل العلببم ‪ :‬الذان مثنببى مثنببى والقامببة‬
‫مثنى مثنى وبه يقول سفيان الثوري وابن المبارك وأهل‬
‫الكوفة ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وقد أغببرب ابببن حببزم فببذهب إلببى تثنيببة القامببة‬
‫منسوخ بحببديث أنببس التببي ‪ :‬أمببر بلل أن يشببفع الذان‬
‫ويوتر القامة ( ‪ .‬ول داعي لببدعوى النسببخ مببا دام ممكنببا‬
‫الجمعة بين التثنية والفببراد بببأن يحمببل هببذا علببى بعببض‬
‫الحيان وهذا في بعضها ‪.‬‬
‫كما أغرب أيضا الحنفية والشببافعية فقببد احتببج الولببون‬
‫علببى تثنيببة القامببة بحببديث أبببي محببذورة مببع أن فيببه‬
‫الترجيح في الذان ولم يقولوا به وعكس ذلببك الشببافعية‬
‫فأخذوا بما جاء فيه من الترجيع وتركوا ما فيه مببن تثنيببة‬
‫القامة ولذلك قال النووي ‪:‬‬
‫) وقد اتفقنا نحن وأصحاب أبببي حنيفببة علببى أن حببديث‬
‫أبي محذورة هذا ل يعمل بظاهره لن فيه الترجيع وتثنية‬
‫القامة وهم ل يقولببون بببالترجيع ونحببن ل نقببول بتثنيببة‬
‫القامة فل بد لنا ولهم مببن تببأويله فكببان الخببذ بببالفراد‬
‫أولى لنه الموافق لباقي الروايببات والحبباديث الصببحيحة‬
‫كحديث أنس وغيره ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قلت ‪ :‬ولم يذكر النووي وجه تأويل الحديث عندهم وهببو‬
‫غيببر قابببل للتأويببل لن فيببه التنصببيص علببى أن كلمببات‬
‫القامة سبع عشرة كلمة بينما هي عنببدهم إحببدى عشببرة‬
‫كلمة كما يأتي ‪.‬‬
‫نعم ذكرى النووي وغيره عن البيهقي أنببه أعببل الحببديث‬
‫بأن مسببلما رواه فببي ) صببحيحه ( كمببا سبببق بببدون ذكببر‬
‫القامة وبوجوه أخرى ذكرها في ) نصب الراية ( ل تخببدج‬
‫في صحة الحديث مطلقا ‪.‬‬
‫وقد رد عليه ابن دقيق العيد بما فيه الكفاية وذهب إلببى‬
‫أن الحديث صحيح فراجع الزيلعي ‪.‬‬
‫والحببق أن كل مببن الطببائفتين الحنفيببة والشببافعية قببد‬
‫تعصب لمذهبه ورد من الحق ما أخببذ بببه مخالفببة والعببدل‬
‫الخذ بما أخذا به من الحق جميعا مما ثبت في الحديث ‪.‬‬
‫فهذا الحق ليس به خفاء فدعني عن بنيات الطريق‬
‫ثم روى البيهقي عن ابن خزيمة قال ‪:‬‬
‫) الببترجيع فببي الذان مببع تثنيببة القامببة مببن جنببس‬
‫الختلف المباح فيباح أن يرجع في الذان وثنببي القامببة‬
‫ويباح أن يثني الذان ويفرد القامة لن المرين صحا عن‬
‫رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم فأمببا تثنيببة الذان بل‬
‫ترجيع وتثنية القامة فلم يثبت عن النبي صلى الله عليببه‬
‫وسلم ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وفيما قاله ابن خزيمة نظر لن الحببديث الثبباني ‪-‬‬
‫وهو حديث عبد الله ابن زيد النصبباري فببي الرؤيببا ‪ -‬فيببه‬
‫تثنية القامة وليس فيه الترجيع اتفاقا ولذلك ذهببب ابببن‬
‫حزم إلى منسوخية التثنية لنها متقدمة عن الفببراد كمببا‬
‫سبق فكيف يقببال ‪ :‬إن تثنيببة الذان بل ترجيببع مببع تثنيببة‬
‫القامة لم تثبت عنه صلى الله عليه وسلم ؟ مببع أن ابببن‬
‫خزيمة ممن روى ذلك كما سبق في الذان‬
‫نعم يشكل على هذا أن حببديث الرؤيببا رواه ابببن إسببحاق‬
‫من حبديث عببد اللبه ببن زيبد مباشبرة وليبس فيبه تثنيبة‬
‫القامة كلها بل كلماتها إحدى عشرة كلمة كما سبق فببي‬
‫المسألة الثانية من الذان ويأتي بعد هذا فل بد حينئذ من‬
‫المصير إلى ترجيع إحدى الروايتين على الولى من حيببث‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫السببناد لن الحببديث واحببد ‪ .‬والراجببح عنببدي روايببة عبببد‬
‫الرحمن بن أبي ليلة لمجيئها من طرق صحيحة عنه ‪.‬‬
‫وأما رواية ابن إسحاق فإنها رواية فردة لم يتببابع عليهببا‬
‫في هذا الخصببوص وإن كببان اصببل الحببديث صببحيحا ثابتببا‬
‫وتوبع عليه كما تقدم هناك فإنما الكلم فيما خببالف فيببه‬
‫من هو أحفظ منه وقد قال الحببافظ الببذهبي فببي خاتمببة‬
‫ترجمة ابن إسحاق من ) الميزان ( ‪:‬‬
‫) فالذي يظهر لي أن ابن إسببحاق حسببن الحببديث صببالح‬
‫الحال صدوق وما انفرد به ففيه نكببارة فببإن فببي حفظببه‬
‫شيئا وقد احتج به أئمة فالله أعلم وقد استشهد به مسلم‬
‫بخمسة أحاديث لبن إسحاق ذكرها في صحيحه ( ‪.‬‬
‫هذا ما ظهر في هذا المقببام ولببم أر أحببدا سبببقني إليببه‬
‫والله أعلم ‪.‬‬
‫) النوع الثاني ‪ :‬إحدى عشرة كلمة ‪ :‬الله أكبر ‪ 1‬الله أكبر‬
‫‪ 2‬أشهد أن ل إله إل الله ‪ 3‬أشهد أن محمدا رسول الله ‪4‬‬
‫حي على الصلة ‪ 5‬حي على الفلح ‪ 6‬قد قامت الصببلة ‪7‬‬
‫قد قامت الصلة ‪ 8‬الله أكبر ‪ 9‬الله أكبر ‪ 10‬ل إله إل اللببه‬
‫‪. ( 11‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن عبد الله بن زيد بن عبد ربه في حديث الرؤيا‬
‫قال ‪ :‬ثببم اسببتأخر ‪ -‬يعنببي الملببك ‪ -‬غيببر بعيببد ثببم قببال ‪:‬‬
‫تقول إذا أقيمت الصلة ‪ :‬الله أكبر الله أكبر ‪ . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫رواه ابببن إسببحاق قببال ‪ :‬ثنببي محمببد بببن إبراهيببم بببن‬
‫الحارث التيمي عن محمد ابن عبد الله بن زيد عن أبيه به‬
‫‪ .‬وفيه ما سبق ذكره قريبا ولكن يشهد له ‪.‬‬
‫الحديث الثاني ‪ :‬عببن ابببن عمببر قببال ‪ :‬كببان الذان علببى‬
‫عهببد رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم مثنببى مثنببى‬
‫والقامة مرة مرة ‪ :‬إل أنك تقول ‪ :‬قد قببامت الصببلة قببد‬
‫قامت الصلة ‪.‬‬
‫وهو حديث حسن رواه أصحاب السنن وغيرهم كما تقببدم‬
‫في النوع الثاني من الذان وهذا لفظ النسائي ‪.‬‬
‫الحديث الثالث ‪ :‬عن أنس بن مالك رضببي اللببه عنببه ولببه‬
‫عنه طرق ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬
‫‪1‬‬

‫‪ :‬أمر بلل أن يشفع الذان‬

‫‪ - 1‬عن أبي قلبة عنه قال‬
‫ويوتر القامة ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسببلم وأبببو داود والنسببائي والترمببذي‬
‫والدارمي وابن مبباجه والطحبباوي والببدارقطني والحبباكم‬
‫والطيالسي وأحمببد والخطيببب بعضبهم عببن خالببد الحببذاء‬
‫وبعضهم عن أيوب كلهما عن أبي قلبة به ‪.‬‬
‫ولفظ النسائي والحبباكم مببن طريببق أيببوب ‪ :‬أن رسببول‬
‫اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم أمببر بلل ‪ .‬وهببو روايببة‬
‫للدارقطني عن النسائي ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح على شرطهما ولم يخرجاه بهذه السياقة ( ‪.‬‬
‫وزاد أيوب أيضا في آخره ‪ :‬إل القامة ‪.‬‬
‫وهي في ) الصحيحين ( وغيرهما ‪.‬‬
‫وزعم بعضهم أن هببذه الزيببادة مدرجببة مببن بعببض البرواة‬
‫ليس من أصل الحديث ‪.‬‬
‫ورد ذلك بأن عبد الرزاق رواه معمر عن أيببوب عببن أبببي‬
‫قلبة عن أنس قال ‪ :‬كان بلل يثني الذان ويوتر القامة‬
‫إل قوله ‪ :‬قد قامت الصلة ‪.‬‬
‫رواه الدارقطني وابن حزم من طرق عببن عبببد البرزاق ‪.‬‬
‫قال الحافظ ‪:‬‬
‫) وأخرجببه أبببو عوانببة فببي ) صببحيحه ( والسببراج فببي‬
‫) مسبببنده ( وكبببذا هبببو فبببي ) مصبببنف عببببد البببرزاق (‬
‫والسماعيلي من هذا الوجه ويقببول ‪ :‬قببد قببامت الصببلة‬
‫مرتين ‪ .‬والصبل أن مبا كببان فبي الخببر فهبو منببه حبتى‬
‫يقوم دليل على خلفه ول دليل ( ‪.‬‬
‫الطريق الثاني ‪ :‬عن قتادة عن أنس باللفظ الول ‪.‬‬
‫أخرجه الطبراني في ) الصببغير ( قببال ‪ :‬ثنببا موسببى بببن‬
‫محمد بن محمد بن كببثير السببريني ‪ :‬ثنببا عبببد الملببك بببن‬
‫إبراهيم الجدي ‪ :‬ثنا شعبة عنه ‪.‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬أي أمره رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ابن حزم رحمه الله )‬
‫‪: ( 3/152‬‬
‫) قد ذكرنا ما ل يختلف فيه اثنان من أهل النقل أن بلل رضي الله عنه لببم‬
‫يؤذن قط لحد بعد موت رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم إل مببرة واحببدة‬
‫بالشام ولم يتم أذانه فيها فصار هذا الخبر مسببندا صببحيح السببناد وصببح أن‬
‫المر له رسول الله صلى الله عليه وسلم ل أحد غيره ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ويؤيد هذا رواية أيوب الصريحة في أن المر هو رسول الله صلى‬
‫الله عليه وسلم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وشيخ الطبراني لم أعرفه وبقية رجاله رجال الستة غير‬
‫عبد الملك هذا فمن رجال البخاري وغيببره وقببد تفبرد بببه‬
‫كما قال الطبراني ‪.‬‬
‫وقببد اختببار هببذه القامببة ابببن حببزم وبببه قببال عمببر بببن‬
‫الخطاب وابنه وأنس والحسن البصري ومكحول والزهري‬
‫والوزاعي وأحمد وإسببحاق وأبببو ثببور ويحيببى بببن يحيببى‬
‫وداود وابن المنذر وغيرهم ‪ .‬قببال البغببوي ‪ ) :‬وهببو قببول‬
‫أكثر العلماء ( كما في ) المجموع ( ‪.‬‬
‫واحتج لهم بهذه الحاديث الثلثة أما حديث عبد اللببه بببن‬
‫زيببد فقببد علمببت مببا فيببه وأمببا حببديث ابببن عمببر وأنببس‬
‫فظاهرهما يببدل علببى أن القامببة تسببع كلمببات ل إحببدى‬
‫عشرة كلمة ‪.‬‬
‫وقد أجابوا عنهما محمولن على التغليب ‪ .‬وقال النووي‬
‫في ) شرح مسلم ( ‪:‬‬
‫) فإن قيل ‪ :‬قد قلتم إن المختار الذي عليه الجمهببور أن‬
‫القامة أحدى عشرة كلمة منها اللببه أكبببر اللببه أكبببر أول‬
‫وآخرا وهذا تثنية فالجواب أن هذا وإن كببان صببورة تثنيببة‬
‫فهببو بالنسبببة إلببى الذان إفببراد ولهببذا قببال أصببحابنا ‪:‬‬
‫يسببتحب للمببؤذن أن يقببول كببل تكبببيرتين بنفببس واحببد‬
‫فيقول في أول الذان ‪ :‬الله أكبر الله أكبر بنفببس واحببد‬
‫ثببم يقببول ‪ :‬اللببه أكبببر اللببه أكبببر بنفببس واحببد ( ‪ .‬قببال‬
‫الحافظ ‪:‬‬
‫) وهذا إنما يتأتى في أول الذان ل في التكبير الذي في‬
‫آخره وعلى ما قال النووي ينبغببي للمببؤذن أن يفببرد كببل‬
‫تكبيرة من اللتين في آخره بنفس ( ‪.‬‬
‫هذا وذهب مالببك كمببا فببي ) المدونببة ( إلببى أن القامببة‬
‫عشرة كلمات فلم يثن لفظ ‪ ) :‬قد قببامت الصببلة ( وهببو‬
‫قول قديم للشافعي كما قال النووي ‪.‬‬
‫ولم أجد لهذا القول سندا مببن الروايببات بببل كلهببا علببى‬
‫خلفه لنها تقول بتثنية القامة ولعل مببن أخببذ بببه عمببل‬
‫أهل المدينة وعلى هذا يدل كلم ابن حزم ثم رأيت مالكببا‬
‫صرح بذلك في ) الموطأ ( ‪.‬‬
‫ولم أجد أيضا من ذهب إلى الخذ بظاهر حديث ابببن عمببر‬
‫وأنس المقتضي لكون القامة تسع كلمات بإيتارهببا كلهببا‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫إل لفظ القامة فإن وجد من أخذ به من السلف قلنببا بببه‬
‫وإل اضطررنا إلى القول بتأويلهما ‪ -‬كما سبق ‪ -‬علببى مببا‬
‫فيه من التكلف ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫) ‪ - 4‬وعلى من يسمع القامة مثل ما على مببن يسببمع‬
‫الذان من الجابة والصببلة علببى النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم وطلب الوسيلة له كما سبق بيببانه فببي المسببألة )‬
‫‪ ( 14‬مببن الذان وذلببك لعمببوم قببوله صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ ) :‬إذا سمعتم المؤذن فقولببوا مثلمببا يقببول ‪( . . .‬‬
‫الحديث ولن القامة آذان لغة وكذلك شرعا لقببوله صببلى‬
‫الله عليه وسببلم ‪ ) :‬بيببن كببل آذانيببن صببلة ( يعنببي أذانببا‬
‫وإقامة ( ‪.‬‬
‫قال الحافظ في شرح الحديث ‪ :‬أي أذان وإقامة ‪ .‬قال ‪:‬‬
‫) وتوارد الشراح على أن هذا من باب التغليب كقولهم ‪:‬‬
‫القمرين للشمس والقمر ويحتمل أن يكببون أطلببق علببى‬
‫القامببة أذان لنهببا إعلم بحضببور فعببل الصببلة كمببا أن‬
‫الذان إعلم بببدخول الببوقت ول مببانع مببن حمببل قببوله ‪:‬‬
‫) أذانين ( على ظبباهره ( ‪ .‬وعلببى هببذا جببرى المببام ابببن‬
‫حزم فإنه فهم مببن قببوله عليببه السببلم ‪ ) :‬فببإذا حضببرت‬
‫الصالة فليؤذن لكم أحدكم ‪ ( . . .‬الحديث وقد مضى فهم‬
‫منه أن القامة داخلة في هذا المر بببدليل الحببديث الببذي‬
‫نحبن فبي صبدد الكلم عليبه فقبال بعبد أن ذكبر الحبديث‬
‫المتقدم ‪:‬‬
‫) فصح بهذا وجببوب الذان ول بببد ‪ . . . .‬ودخلببت القامببة‬
‫في هذا المر كما ثنا عبد الله بن ربيع ( ثم ساق إسببناده‬
‫إلى عبد الله بن مغفل قال ‪ :‬قال رسول الله صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ‪:‬‬
‫) بين كل أذانين صلة لمن شاء ( ‪.‬‬
‫وقببد اتفببق الشببافعية علببى اسببتحباب متابعببة المقيببم‬
‫فيقول مثل ما يقول إل في الحيعلة فإنه يقول الحوقلببة‬
‫بدلها كما هو قولهم في الذان ‪ .‬والصواب أنه يقول تارة‬
‫الحيعلة وتارة الحوقلة كما سبق في الذان مسألة ) ‪( 14‬‬
‫‪ .‬وكذلك استثنوا من المتابعببة قببوله ‪ :‬قببد قببامت الصببلة‬
‫فيقول مكانها ‪ :‬أقامها الله وأدامها لحديث ورد في ذلببك‬
‫وهو ضعيف كما يأتي قريبا ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ولكني لببم أجببد الن مببن صببرح باسببتحباب الصببلة علببى‬
‫النبي صلى اللبه عليبه وسبلم وطلبب الوسبيلة لبه عقبب‬
‫القامببة أيضببا غيببر ابببن القيببم فببإنه قببال فببي ) جلء‬
‫الفهام ( ‪:‬‬
‫) الموطن السادس من مواطن الصلة على النبي صببلى‬
‫الله عليه وسلم ‪ :‬بعد إجابببة المببؤذن وعنببد القامببة ( ثببم‬
‫ساق من حببديث مسببلم المتقببدم ‪ ) :‬إذا سببمعتم المببؤذن‬
‫فقولوا مثلما يقببول ثببم صببلوا علببي ‪ ( . . .‬الحببديث ‪ .‬ثببم‬
‫قال ‪:‬‬
‫) وقال الحسن بن عرفة ‪ :‬ثني محمد بن يزيد الواسطي‬
‫عن العوام بن حوشب ‪ :‬ثنا منصور بن زاذان عن الحسببن‬
‫قال ‪ :‬من قال مثل ما يقول المؤذن فإذا قببال المببؤذن ‪:‬‬
‫قد قامت الصلة قال ‪ :‬اللهببم رب هببذه الببدعوة الصببادقة‬
‫والصلة القائمة صببل علببى محمببد عبببد ورسببولك وأبلغببه‬
‫درجة الوسيلة في الجنة دخببل فببي شببفاعة محمببد صببلى‬
‫الله عليه وسلم ( ‪.‬‬
‫وقال يوسببف بببن أسببباط ‪ :‬بلغنببي أن الرجببل إذا أقيمببت‬
‫الصببلة فليببم يقببل ‪ :‬اللهببم رب هببذه الببدعوة المسببتمعة‬
‫المستجاب لها صل على محمببد وعلببى آل محمببد وزوجنببا‬
‫من الحور العين قلن الحور العين ‪ :‬ما أزهدك فينا ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ففي هذين الثرين إثبات الصلة عى النبي صببلى‬
‫الله عليه وسلم عقب القامة نصا وذلك مببا افبباده حببديث‬
‫مسلم بعمومه ‪.‬‬
‫) وإجابة المقيم كإجابة المؤذن سواء إل أنه يقببول مثببل‬
‫قول المقيم ‪ :‬قد قامت الصلة قد قببامت الصببلة لعمببوم‬
‫قوله ‪ :‬فقولوا مثل ما يقول ( ‪.‬‬
‫هذا هو الذي يقتضيه عموم هذا الحديث وأما حديث أبببي‬
‫أمامة أو بعض أصحاب النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم أن‬
‫بلل أخذ في القامة فلما أن قال ‪ :‬قد قامت الصلة قال‬
‫النبي صلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬أقامهببا اللببه وأدامهببا (‬
‫وقال في سائر القامة كنحو حديث عمر رضي اللببه عنببه‬
‫في الذان ‪.‬‬
‫فهو حديث ضعيف اتفاقا وإن زعم صاحب كتبباب ) التبباج‬
‫الجامع للصول ( ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) إن إسناده صالح ( فإنما ذلك منه تقليد لقول أبببي داود‬
‫المشهور ‪ ) :‬إن كل حببديث سببكت عليببه فببي سببننه فهببو‬
‫صالح ( ‪.‬‬
‫وقد علم كل باحث مببدقق أن قببول أبببي داود هببذا ليببس‬
‫على عمبومه وأنبه تعقبب فبي كبثير مبن الحباديث البتي‬
‫سكت عليها بل إن النووي ليقببول فببي بعببض الحبباديث ‪:‬‬
‫) إنما سكت عليه أبو داود لظهور ضعفه ( ‪.‬‬
‫ولئن صح تعليل النووي هذا فإنه يجوز لنا أن نقببول فببي‬
‫هذا الحببديث ‪ :‬إنمببا سببكت عليببه أبببو داود لظهببور ضببعفه‬
‫وذلببك أنببه أخرجببه فببي ) سببننه ( وكببذا ابببن السببني فببي‬
‫) عمل اليوم والليلة ( كلهما من طريق محمد ابببن ثببابت‬
‫العبدي ‪ :‬ثني رجل من أهل الشام عن شببهر بببن حوشببب‬
‫عن أبي أمامة أو عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليببه‬
‫وسلم به ‪ .‬وليس عند ابن السني ‪ ) :‬وقال في سائر ‪. . .‬‬
‫( إلخ ‪ .‬قال النووي في ) المجموع ( ‪:‬‬
‫) وهو حديث ضعيف لن الرجل مجهول ومحمد بن ثببابت‬
‫العبدي ضعيف باتفاق وشهر مختلف في عببدالته ( وقببال‬
‫الحافظ في ) التلخيص ( ‪:‬‬
‫) وهو حديث ضعيف ( ثم قال النووي ‪:‬‬
‫) لكن الضببعيف يعمببل بببه فبي فضببائل العمببال باتفبباق‬
‫العلماء وهذا من ذاك ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬هببذا الحببديث الضببعيف معببارض لعمببوم الحببديث‬
‫الصحيح ‪ ) :‬فقولوا مثل ما يقول ( ‪ .‬فمثله ل يجوز العمل‬
‫به عند من يقول بجواز العمبل بالحبديث الضبعيف ‪ .‬ومبن‬
‫الغريببب أن يتمسببك بببه الشببافعية علببى ضببعفه ويببتركوا‬
‫العمل بعموم الحديث الصحيح‬
‫ثببم عببن مببا ذكببره مببن التفبباق علببى العمببل بالحببديث‬
‫الضعيف في فضائل العمال ليس كذلك فإن من العلمبباء‬
‫من ل يعمل بالحديث الضعيف مطلقا ل فببي الحكببام ول‬
‫في الفضائل وقد حكى ذلك ابن سيد الناس في ) عيببون‬
‫الثر ( عن يحيى بن معيببن ونسبببه فببي ) فتببح المغيببب (‬
‫لبي بكر بن العربي ‪ .‬قال العلمة جمال الدين القاسببمي‬
‫في ) قواعد التحديث في مصطلح الحديث ( ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) والظاهر أن مببذهب البخبباري ومسببلم ذلببك أيضببا يببدل‬
‫عليه شرط البخاري في ) صحيحه ( وتشنيع المام مسلم‬
‫علببى رواة الضببعيف المتفببق علببى ضببعفه كمببا أسببلفنا ‪.‬‬
‫وهذا مذهب ابببن حببزم رحمببه اللببه أيضببا حيببث قببال فببي‬
‫) الملل والنحل ( ‪ .‬راجببع كلمببه فيببه ‪ .‬وفببي ) المحلببى (‬
‫أيضا ‪ .‬ويضاف هنا الشروط التي ذكرها الحافظ ابن حجر‬
‫في ) تبين العجب فيما ورد في فضل رجب ( ‪.‬‬
‫والذي أعتقده وأدين الله به أن الحق فببي هببذه المسببألة‬
‫مع العلماء الذين ذهبوا إلى ترك العمل بالحديث الضعيف‬
‫في فضائل العمال وذلك لمور ‪:‬‬
‫أول ‪ :‬أن الحبببديث الضبببعيف ل يفيبببد إل الظبببن اتفاقبببا‬
‫والعمل بببالظن ل يجببوز لقببوله تعببالى ‪ } :‬إن يتبعببون إل‬
‫الظن وإن الظن ل يغني من الحق شيئا { ] النجببم‪[ 28/‬‬
‫وقوله صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬إياكم والظن فإنه أكببذب‬
‫الحديث ( ‪.‬‬
‫ثانيا ‪ :‬أن النبببي صببلى اللببه عليبه وسبلم أمرنبا باجتنبباب‬
‫الروايببة عنببه إل مببا علمنببا صببحته عنببه فقببال ‪ ) :‬اتقببوا‬
‫الحببديث عنببي إل مببا علمتببم ( ومببن المعلببوم أن روايببة‬
‫الحديث إنما هي وسيلة للعمببل بمببا ثبببت فيببه فببإذا كببان‬
‫عليه الصلة والسلم ينهانا عببن روايبة مببا لبم يثبببت عنبه‬
‫فمن باب أولى أن ينهى عن العمل به ‪ .‬وهذا بين واضح ‪.‬‬
‫ثالثا ‪ :‬أن فيما ثبت عنه صلى الله عليه وسببلم غنيببة عمببا‬
‫لم يثبت كما هو المر في هذه المسألة فإن هذا الحببديث‬
‫الصحيح بعمومه يغني عن الحديث الضعيف ‪.‬‬
‫) ‪ - 5‬يفصل بين الذان والقامة (‬
‫لحديث عبد الله بن زيد في رؤيببا الملببك مببن روايببة عبببد‬
‫الرحمن بن أبي ليلى عن الصحابة عنه قال ‪:‬‬
‫) إني رأيت رجل كأن عليببه ثببوبين أخضببرين فقببام علببى‬
‫المسجد فأذن ثم قعد قعدة ثببم قببال فقببال مثلهببا إل أن‬
‫يقول قد قامت الصلة ‪ ( . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫وإسببناده صببحيح كمببا سبببق فببي المسببألة ) ‪ ( 13‬مببن‬
‫الذان ‪.‬‬
‫وفي رواية ابن إسحاق بسنده عنه بلفظ ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ثم استأخر غير كثير ثم قال مثل ما قال وجعلها وترا إل‬
‫أنه قال ‪ :‬قد قامت الصلة ‪.‬‬
‫رواه أصحاب السنن وغيرهم واللفظ للدارمي وقد سبق‬
‫في المسألة ) ‪ ( 2‬في الذان ‪.‬‬
‫) بمقدار ما يصلي المصلي ركعببتين علببى القببل لقببوله‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬بين كل أذانين صلة ( ‪.‬‬
‫وهذا الحديث هو من رواية عبد الله بن مغفل وقد مضى‬
‫في ) المواقيت ( ويقتضي تأخير القامة حتى يصلي مببن‬
‫شاء ركعتين ولو قبل صلة المغرب كما سبببق فلببو باشببر‬
‫القامة قبل أن يتمكن المصلي من صلة الركعببتين لكببان‬
‫سببا فببي تفببويته إدراك تكبببيرة الحببرام مببع المببام وإل‬
‫فسيضطر أن يباشر صلة الركعتين حيببن شببروع المببؤذن‬
‫بالذان وفي ذلك تفبويت سببنن كبثيرة كالجاببة والصبلة‬
‫على النبي صلى اللببه عليببه وسببلم وطلببب الوسببيلة كمببا‬
‫سبق وهذا كله خلف قوله تعالى ‪ } :‬وتعاونوا علببى البببر‬
‫والتقوى { ] المائدة‪ [ 2/‬وقوله صلى اللببه عليببه وسببلم ‪:‬‬
‫) من استطاع منكم أن ينفع أخاه فليفعل ( رواه مسلم ‪.‬‬
‫وقد اختلف العلماء في هبذه المسبألة فباتفق الشبافعية‬
‫على استحباب هذه القعدة قدر ما تجتمع الجماعة إل في‬
‫صلة المغرب فإنه ل يؤخرهببا لضببيق وقتهببا ولن النبباس‬
‫في العادة يجتمعون لها قبل وقتها ومن تأخر عن التقدم‬
‫ل يتأخر عببن أول الصببلة ولكببن يسببتحب أن يفصببل بيببن‬
‫أذانها وإقامتها فصل يسيرا بقعدة أوسكوت أو نحوهمببا ‪.‬‬
‫قال النووي في ) المجموع ( ‪:‬‬
‫) هبذا مبذهبنا ل خلف فيبه عنبدنا وببه قبال أحمبد وأببو‬
‫يوسف ومحمد وهو رواة عببن أبببي حنفيببة ‪ .‬وقببال مالببك‬
‫وأبو حنيفة في المشهور عنه ‪ :‬ل يقعد بينهما ( ‪.‬‬
‫وقد أشببار البخبباري وتبعببه البببيهقي إلببى المعنببى الببذي‬
‫ذكرته حيث قببال ‪ ) :‬ببباب كببم بيببن الذان والقامببة ( ثببم‬
‫أورد حديث ابن مغفل المذكور ‪.‬‬
‫وأما حديث جابر أن النببي صبلى اللبه عليبه وسبلم قبال‬
‫لبلل ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) أجعل بين أذانك وإقامتك قدر ما يفرغ الكل مببن أكلببه‬
‫والشارب من شرابه والمعتصر إذا دخببل لقضبباء حبباجته (‬
‫فهو ضعيف ‪.‬‬
‫أخرجه الترمذي والحاكم والبيهقي عن طريق يحيببى بببن‬
‫مسلم عن الحسن وعطاء عن جابر مرفوعا به ‪.‬‬
‫ويحيى بن مسلم هو البصري قال أبو زرعة عنه ‪:‬‬
‫) ل أدري من هو ( وقال الذهبي في ) الميزان ( ‪:‬‬
‫) مجهول تفرد عنه عبد المنع بن نعيم ( ‪.‬‬
‫كذا قال وهو عند الترمذي مببن طريببق عبببد المنعببم هببذا‬
‫قال ‪ :‬ثنا يحيى بن مسلم به ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) ل نعرفه إل من هذا الوجه من حديث عبد المنعببم وهببو‬
‫إسناد مجهول ( ‪.‬‬
‫وأما الحاكم فببأخرجه مببن طريببق عبببد المنعببم بببن نعيببم‬
‫الرياحي ‪ :‬ثنا عمرو بببن فببائد السببواري ‪ :‬ثنببا يحيببى بببن‬
‫مسلم به ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) ليبس فبي إسبناده مطعبون فيبه غيبر عمبرو ببن فبائد‬
‫والباقون شيوخ البصرة ( ‪ .‬قال الذهبي ‪:‬‬
‫) قلت ‪ :‬قال الدارقطني ‪ :‬عمرو بن فائد متروك ( ‪.‬‬
‫قلت وعبد المنعم بن نعيم الريبباحي فببي إسببناد الحبباكم‬
‫هو عبد المنعم بن نعيم نفسببه فببي إسببناد الترمبذي غيببر‬
‫أني لم أجده في شيء من الكتب التي عندي منسوبا إلى‬
‫) ريبباح ( بالمثنبباة ( أو بالموحببدة التحتيببة بببل ذكببروا أنببه‬
‫أسواري وهو متروك أيضا كما في ) التقريب ( فببإذا كببان‬
‫المر كما ذكرته فيكون عبد المنعببم اضببطرب فيببه فمببرة‬
‫يرويه عببن يحيببى بببن مسببلم مباشببرة ومببرة يرويببه عنببه‬
‫بواسطة عمرو بن فببائد فهببو إسببناد مسلسببل بالضببعفاء‬
‫فيتعجب من قول الحاكم ‪ ) :‬ليببس فببي إسببناده مطعببون‬
‫غير عمرو ( ومبن سبكوت البذهبي علبى قبوله هبذا وأمبا‬
‫البيهقي فقال ‪:‬‬
‫) ففي إسناده نظر ( ‪.‬‬
‫) تنبيه ( ‪ :‬ذكر الستاذ الفاضل الشيخ أحمد محمد شبباكر‬
‫في تعليقه على الترمذي أن يحيى بببن مسببلم هببذا ) هببو‬
‫يحيى البكاء بفتح الموحببدة وتشببديد الكبباف وهببو ضببعيف‬
‫أيضا ( ثم ذكر أقوال الئمة فيه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهذا وهم منه فليس يحيى هذا بالبكباء ببل هبو راو آخبر‬
‫متأخر الطبقة عن الذي قاله وهو مجهول كما سبببق عنببد‬
‫الذهبي وغيره بينما ذاك معروف بالضعف ليس بمجهببول‬
‫ولو كان المر كما قال الستاذ المببذكور لمببا كببان لقببول‬
‫الترمذي ‪ ) :‬وهو إسببناد مجهببول ( معنببى إذ جميببع رواتببه‬
‫معروفون بل هو أشار بقوله هذا إلى أن بعضهم مجهول‬
‫وليس فيهم من هو كذلك غير يحيى بن مسلم البصببري ‪.‬‬
‫قال في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) يحيى بن مسلم البصببري مجهببول مببن السادسببة ( ثببم‬
‫قال ‪:‬‬
‫) يحيى بن مسببلم أو ابببن سببليم مصببغرا ‪ . . .‬المعببروف‬
‫بيحيى البكاء ضعيف من الرابعة ( ‪.‬‬
‫ثم إن الحديث قال الحافظ في ) الفتح ( ‪:‬‬
‫) إسناده ضعيف وله شاهد من حببديث أبببي هريببرة ومببن‬
‫حديث سلمان أخرجهما أبو الشببيخ ومببن حببديث أبببي بببن‬
‫كعب أخرجه عبد اللببه بببن أحمببد فببي ) زيببادات المسببند (‬
‫وكلها واهية ( ‪.‬‬
‫قال الصنعاني ‪:‬‬
‫) إل أنه يقويهما المعنى الذي شرع لبه الذان فبإنه نبداء‬
‫لغير الحاضرين ليحضروا للصلة فل بببد مببن تقببدير وقببت‬
‫يتسع للذاهب للصلة وحضورها وإل لضاعت فائدة النببداء‬
‫وقد ترجم البخاري ) باب كم بين الذان والقامة ( ولكببن‬
‫لم يثبت التقدير ( ‪.‬‬
‫لكنه قد أشار إلى ذلك بإيراده الحديث المذكور في صدر‬
‫البحث ‪ .‬وحديث أبي بن كعب في ) المسند ( ‪.‬‬
‫واستدل بعضهم للفصل بين الذان والقامة بحديث أبببي‬
‫هريرة ‪ :‬أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ‪:‬‬
‫) إذا نببودي للصببلة أدبببر الشببيطان ولببه ضببراط حببتى ل‬
‫يسببمع التببأذين فببإذا قضببي النببداء أقبببل حببتى إذا ثببوب‬
‫بالصلة أدبر حتى إذا قضي التثويب أقبل حتى يخطر بين‬
‫المببرء ونفسببه فيقببول لببه ‪ :‬اذكببر كببذا واذكببر كببذا ‪( . . .‬‬
‫الحديث ‪.‬‬
‫متفق عليه وسيأتي إن شاء الله تعالى ‪.‬‬
‫قال الحافظ العراقي في ) شرح التقريب ( ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وفيه دليل على أنه كان في زمنه عليه السببلم يفصببل‬
‫بين الذان والقامة بزمن وذلك دليل على أنه ل يشببترط‬
‫في تحصيل فضيلة إيقاع الصلة في أول وقتهببا انطببباق‬
‫أولها على أول الوقت إذ لو كان كذلك لمببا واظبببوا علببى‬
‫ترك هذه الفضيلة وهذا هو الصببحيح المعببروف وقيببل ‪ :‬ل‬
‫يحصل ذلك إل بأن ينطبق أول التكبببير علببى أول الببوقت‬
‫وهو شاذ وهذا الحديث يدل على خلفه ( ‪.‬‬
‫) ‪ - 6‬وإذا أخذ المؤذن بالقامة فل يشرع أحد في شيء‬
‫من النوافل ولو كانت سنة الفجر بل عليه أن يببدخل فببي‬
‫الصلة المكتوبة التي أقيمببت لقببوله عليببه السببلم ‪ ) :‬إذا‬
‫أقيمت الصلة فل صلة إل التي أقيمت ( ‪.‬‬
‫وهذا الحديث من رواية أبي هريرة رضي الله عنه ‪.‬‬
‫أخرجه بهبذا اللفببظ المببام أحمبد ‪ :‬ثنببا حسببن ‪ :‬ثنببا اببن‬
‫لهيعة ‪:‬‬
‫ثنا عياش بببن عببباس القتببباني عببن أبببي تميببم الزهببري‬
‫عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله رجال مسلم غير ابن لهيعة وهببو‬
‫ثقة وإنما يخشى من سببوء حفظببه وهببذا قببد توبببع عليببه‬
‫فدل على أنه قد حفظه ‪.‬‬
‫وأخرجه الطحاوي فقال ‪ :‬ثنا فهببد قببال ‪ :‬ثنببا أبببو صببالح‬
‫قببال ‪ :‬ثنببي الليببث عببن عبببد اللببه بببن عيبباش بببن عببباس‬
‫القتباني عن أبي عن أبي سلمة عن أبي هريرة به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح أيضا رجاله رجال الصحيح غير فهد هببذا‬
‫وهو ابن سليمان بن يحيى قال ابن يونس ‪:‬‬
‫) كان ثقة ثبتا ( ‪ .‬ذكره في ) كشف السببتار عببن رجببال‬
‫معاني الثار ( لرشد الله شاه السندهي ‪.‬‬
‫هذا وقد اختلفا على عياش بن عباس فقال ابن لهيعببة ‪:‬‬
‫عنه عن أبي تميببم وقببال ابنببه عبببد اللببه ‪ :‬عنببه عببن أبببي‬
‫سلمة ‪ .‬ولعل هذا أصح فإن عبد الله أحسن حال مببن ابببن‬
‫لهيعة وهو صدوق يغلط وأخرج لببه مسببلم فببي الشببواهد‬
‫كما في ) التقريب ( وقد ذكر هذه الطريق عن أبي سلمة‬
‫الترمذي معلقا ‪.‬‬
‫وللحديث طرق أخرى بلفببظ آخببر رواه مسببلم وأبببو داود‬
‫وعنه ابن حزم والنسائي والترمذي والدارمي وابن مبباجه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫والطبراني فببي ) الصببغير ( والطحبباوي أيضببا والبببيهقي‬
‫وأحمد والخطيب في ) تاريخه ( من طرق عبن عمببرو ببن‬
‫دينار عن عطاء بن يسار عنه مرفوعا بلفببظ ‪ ) :‬فل صببلة‬
‫إل المكتوبة ( ‪ .‬وزاد البيهقي في رواية ‪ :‬قيل ‪ :‬يا رسول‬
‫الله ول ركعتي الفجر ؟ قال ‪ ) :‬ول ركعتي الفجر ( ‪.‬‬
‫أخرجها من طريق أبي أحمد بن عدي الحافظ ‪ :‬ثنا محمد‬
‫بن إسماعيل المروزي ‪ :‬ثنا أحمد بن سيار ‪ :‬ثنا يحيى بببن‬
‫نصر بن حاجب المروزي ‪ :‬ثنا مسلم ابن خالد الزنجي عن‬
‫عمرو بن دينار به ‪ .‬قال أبو أحمد ‪:‬‬
‫) ل أعلم ذكر هذه الزيادة في متنه غيببر يحيببى بببن نصببر‬
‫عن مسلم بن خالد عن عمرو ( ‪ .‬قال البيهقي ‪:‬‬
‫) ونصر بن حباجب المبروزي ليبس ببالقوي وابنبه يحيبى‬
‫كذلك ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬ولكببن هببذه الزيببادة صببحيحة المعنببى وإن كببانت‬
‫ضعيفة المبنى فقد جاءت أحاديث كثيرة صببحيحة صببريحة‬
‫في النهي عن ركعتي الفجر إذا أقيمببت الصببلة وسببيأتي‬
‫بيان ذلك في محلة إن شاء الله تعالى ‪.‬‬
‫وقد وجببدت للحببديث طريقببا ثالثببا أخرجببه الخطيببب مببن‬
‫طريق احمد بن بشار الصيرفي ‪ :‬ثنا أبببو حفببص العبببدي ‪:‬‬
‫ينا أيوب عن أبي قلبة عببن سبليمان ببن بشبار عببن أببي‬
‫هريرة مرفوعا به ‪.‬‬
‫وأحمببد هببذا روى عببن جمببع وروى عنببه جماعببة وترجمببه‬
‫الخطيب وساق له هذا الحديث ولببم يببذكر فيببه جرحببا ول‬
‫تعديل ‪.‬‬
‫وأبو حفص العبدي لم أعرفببه إل أن يكببون هببو عمببر بببن‬
‫حفص العبدي أو حفص لكن هذا متقدم الطبقة يروي عن‬
‫ثابت فإن كان هو هذا فهو واه كما قال الذهبي ‪.‬‬
‫وسليمان بن بشار لم أجده وفي الرواة من هذه الطبقة‬
‫سليمان بن بشر من رجال أحمببد فببي ) التعجيببل ( وثقببة‬
‫ابن حبان ‪.‬‬
‫والحديث دليل على أنه ل يجوز الدخول في النافلة لمببن‬
‫سمع القامة سواء في ذلببك سببنة الفجببر أو غيرهببا وهببو‬
‫مذهب جمهور العلماء قال الترمذي ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) والعمل على هببذا عنببد بعببض أهببل العلببم مببن أصببحاب‬
‫النبي صلى الله عليه وسببلم وغيرهببم إذا أقيمببت الصببلة‬
‫أن ل يصلي الرجل إل المكتوبة وبه يقول سفيان الثوري‬
‫وابن المبارك والشافعي وأحمد وإسحاق ( ‪.‬‬
‫ولعلببه يببأتي زيببادة بسببط لهببذه المسببالة فببي الموضببع‬
‫المشار إليه آنفا ‪.‬‬
‫) ‪ - 7‬ول تقام الصلة إل إذا خرج المام إلى المسجد ( ‪.‬‬
‫لحديث جابر بن سمرة ‪ :‬كان مؤذن رسول الله صلى الله‬
‫عليه وسلم يؤذن ثم يمهل فل يقيم حتى إذا رأى رسببول‬
‫الله صلى الله عليببه وسببلم قببد خببرج أقببام الصببلة حيببن‬
‫يراه ‪.‬‬
‫أخرجه أبببو داود والترمببذي وأحمببد مببن طريببق إسببرائيل‬
‫قال ‪ :‬أخبرني سماك أنه سمع جابر بن سمرة به ‪ .‬وقببال‬
‫الترمذي ‪:‬‬
‫) حديث حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬وهببو علببى شببرط مسببلم وقببد أخرجببه فببي‬
‫) صحيحه ( من طريق أخرى عن سماك وسبق لفظه فببي‬
‫الذان في المسألة ) ‪. ( 13‬‬
‫) ‪ - 8‬ول يقببوم النبباس إل إذا رأوه خببرج ولببو أقيمببت‬
‫الصببلة قبببل ذلببك لقببوله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬إذا‬
‫أقيمببت الصببلة فل تقومببوا حببتى ترونببي ] قببد خرجببت [‬
‫] وعليكم السكينة [ ( [ ‪.‬‬
‫هذا الحديث من رواية أبببي قتببادة النصبباري رضببي اللببه‬
‫عنه ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسببلم وأبببو داود والنسببائي والترمببذي‬
‫والدارمي والبيهقي وأحمد من طرق عن يحيببى بببن أبببي‬
‫كثير عن عبدالله بن أبي قتادة عن أبيه ‪.‬‬
‫والزيادة الولى هي رواية الترمذي وهببي روايببة لمسببلم‬
‫وأبببي داود والنسببائي والبببيهقي مببن طريببق معمببر عببن‬
‫يحيى وقال أبو داود ‪:‬‬
‫) لم يذكر ‪ :‬قد خرجت إل معمر ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬بلى قد ذكرها غيره فرواه الوليد بببن مسببلم عببن‬
‫شيبان عن يحيى بهذه الزيادة ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه مسلم وقد قال البيهقي بعد أن ساقه من طريق‬
‫معمر ‪:‬‬
‫) وكذلك رواه الوليد بن مسلم عببن شببيبان عببن يحيببى ‪:‬‬
‫حتى تروني قد خرجت ‪.‬‬
‫وكذلك قاله الحجاج الصواف عن يحيى من روايببة محمببد‬
‫بن بشار عببن يحيببى بببن سببعيد عنببه ‪ .‬ورواه سببفيان بببن‬
‫عيينة عن معمر وأبببو نعيببم عببن شببيبان وعبيببد اللببه ابببن‬
‫سببعيد عببن يحيببى القطببان عببن الحجبباج دون قببوله ‪ :‬قببد‬
‫خرجت ‪.‬‬
‫وأمببا الببذي يرويببه بعببض المتفقهببة فببي هببذا الحببديث ‪:‬‬
‫) حتى تروني قائما في الصف ( فلم يبلغنا ‪.‬‬
‫وبالجملة فهذه الزيادة ذكرها بعضهم ولم يذكرها آخرون‬
‫ومببن ذكرهببا ثقببات وهببي زيببادة علببم يجببب قبولهببا لن‬
‫المثبت مقدم على النافي ومن علببم حجببة علببى مببن لببم‬
‫يعلم ‪.‬‬
‫وأما الزيادة الثانيببة فرواهببا علببي بببن المبببارك وشببيبان‬
‫جميعا عن يحيى بن أبي كثير ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ورواه البخاري مفرقا ورواهببا أيضببا معاويببة‬
‫بن سلم فيما ذكره أبو داود معلقببا ووصببله السببماعيلي‬
‫من طريق الوليد بن مسلم عن معاوية بن سلم وشببيبان‬
‫جميعا عن يحيى كما قال أبو داود على ما في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫وللحديث شاهدان من حديث أنس وجابر بن سمرة ‪:‬‬
‫أما الول ‪ :‬فأخرجه الطيالسي ‪ :‬ثنا جرير بببن حببازم عببن‬
‫ثابت عنه باللفظ المذكور دون الزيادتين ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله رجال الستة لكن الترمذي قال ‪:‬‬
‫) إنه غير محفوظ ( ‪.‬‬
‫ونسببب الببوهم فيببه إلببى جريببر هببذا ونقببل ذلببك عببن‬
‫البخاري ‪ .‬فالله أعلم ‪.‬‬
‫وأما حديث جابر فأخرجه الطبراني في ) الصغير ( قال ‪:‬‬
‫ثنا أحمد ابن حمدون الموصلي ‪ :‬ثنا صالح بن عبببد الصبمد‬
‫السدي الموصلي ‪ :‬ثنببا القاسببم ابببن يزيببد الجرمببي عببن‬
‫إسرائيل عن سماك بن حرب عنه مرفوعا به ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) لم يروه عببن سببماك إل إسببرائيل ول عببن إسببرائيل إل‬
‫القاسم بن يزيد الجرمي تفرد به صالح بن عبد الصمد ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قلت ‪ :‬وصالح هذا لم أجد له ترجمة ‪.‬‬
‫وأما شببيخه القاسببم بببن يزيببد الجرمببي ‪ -‬بفتببح الجيببم ‪-‬‬
‫فثقة كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫وباقي رجاله رجاله مسلم ‪.‬‬
‫وأنا أظن أن صالحا هذا قد وهم في روايته لهذا الحديث‬
‫بهببذا المتببن فقببد رواه جمببع مببن الثقببات عببن إسببرائيل‬
‫بإسناده هذا عن جابر قال ‪ :‬كان مؤذن رسول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم يببؤذن ثببم يمهببل فل يقيببم حببتى إذا رأى‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم قببد خببرج أقببام الصببلة‬
‫حين يراه ‪ .‬وقد سبق في المسألة الرابعة ‪.‬‬
‫فهذا هو أصل حديث جابر بن سمرة فاختلط على صببالح‬
‫هببذا أو غيببره بحببديث أبببي قتببادة المببذكور فببرواه بهببذا‬
‫السناد ‪ .‬هذا ما ظهر لي في هذا المقام ‪.‬‬
‫وأما الهيثمي فقد قال في ) المجمع ( ‪:‬‬
‫) رواه الطبراني في ) الوسببط ( و) الصببغير ( وإسببناده‬
‫حسن ( ‪ .‬كذا قال والله أعلم ‪.‬‬
‫وفي الحديث دليل على أن الناس ل يقومون إلى الصلة‬
‫حتى يروا المام في المسجد وقد أخذ به جمهور العلمبباء‬
‫كما يأتي ‪ .‬قال الترمذي بعد أن ساق الحديث ‪:‬‬
‫) وقد كره قوم من أهل العلم من أصببحاب النبببي صببلى‬
‫الله عليه وسلم وغيرهببم أن ينتظببر النبباس المببام وهببم‬
‫قيام وقال بعضهم ‪ :‬إذا كان المام في المسجد فببأقيمت‬
‫الصلة فإنما يقومون إذا قال المؤذن ‪ :‬قد قامت الصببلة‬
‫قد قامت الصلة وهو قول ابن المبارك ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهو قول أحمد أيضا فقال أبو داود في ) مسبائله‬
‫( ‪ ) :‬قلت لحمد ‪ :‬متى يقوم الناس إلى الصببلة ؟ قببال ‪:‬‬
‫إذا قال ‪ -‬يعني المؤذن ‪: -‬‬
‫قد قامت الصلة ‪ .‬قال ‪ :‬قلت ‪ :‬فإن كان المام لببم يببأت‬
‫بعد قال ‪ :‬ل يقومون حتى يروه ( ‪.‬‬
‫وذلك هو المروي عن أنس قال البيهقي ‪:‬‬
‫) وروينا عن أنس بن مالك رضي الله عنه أنببه إذا قيببل ‪:‬‬
‫قد قامت الصلة وثب وقام ‪ .‬وعن الحسين بببن علببي بببن‬
‫أبي طالب رضي الله عنهمببا أنببه كببان يفعببل ذلببك ‪ .‬وهببو‬
‫قول عطاء والحسن ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قال الحافظ ‪:‬‬
‫) وذهببب الكببثرون إلببى أنببه إذا كببان المببام معهببم فببي‬
‫المسجد لم يقوموا حتى تفرغ القامة وعن أنس أنه كان‬
‫يقوم إذا قال المؤذن ‪ :‬قد قامت الصلة رواه ابن المنببذر‬
‫وغيره وكذا رواه سعيد بن منصور من طريق أبي إسحاق‬
‫عن أصحاب عبد الله ‪ .‬وعن سعيد بن المسببيب قببال ‪ :‬إذا‬
‫قال المؤذن ‪ :‬الله أكبر وجب القيام وإذا قال ‪ :‬حي علببى‬
‫الصببلة عببدلت الصببفوف وإذا قببال ل إلببه إل اللببه كبببر‬
‫المام ‪ .‬وعن أبي حنيفة ‪ :‬يقومببون إذا قببال ‪ :‬حببي علببى‬
‫الفلح فإذا قال ‪ :‬قد قامت الصلة كبر المام ‪.‬‬
‫وأما إذا لم يكن المام في المسجد فذهب الجمهور إلببى‬
‫أنهببم ل يقومببون حببتى يببروه ‪ .‬وخببالف مببن ذكرنببا علببى‬
‫التفصيل الذي شرحنا وحببديث الببباب حجببة عليهببم وفيببه‬
‫جواز القامة والمام في منزله إذا كببان يسببمعها وتقببدم‬
‫إذنه بذلك ‪ .‬قال القرطبببي ‪ ) :‬ظبباهر الحببديث أن الصببلة‬
‫كانت تقام قبل أن يخرج النبي صلى الله عليه وسلم من‬
‫بيته وهو معارض لحديث جابر بببن سببمرة أن بلل كببان ل‬
‫يقيم حتى يخرج النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ .‬أخرجببه‬
‫مسلم ‪. 1‬‬
‫ويجمع بينهما بأن بلل كببان يراقببب خببروج النبببي صببلى‬
‫الله عليه وسلم فأول ما يراه يشرع في القامة قبببل أن‬
‫يراه غالب الناس ثم إذا رأوه قاموا فل يقوم في مقببامه‬
‫حتى تعتدل صفوفهم ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ويشهد له ما رواه عبد الرزاق عن ابن جريببج عببن‬
‫ابن شهاب ‪ :‬أن الناس كانوا ساعة يقببول المببؤذن ‪ :‬اللببه‬
‫أكبر يقومون إلى الصلة فل يأتي النبي صلى اللببه عليببه‬
‫وسلم مقببامه حببتى تعتببدل الصببفوف ‪ .‬وأمببا حببديث أبببي‬
‫هريرة التي قريبا بلفظ ‪ :‬أقيمت الصببلة فسببوى النبباس‬
‫صفوفهم فخرج النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ .‬ولفظببه‬
‫في ) مستخرج أبي نعيم ( ‪ :‬فصف النبباس صببفوفهم ثببم‬
‫خرج علينا ‪ .‬ولفظه عنببد مسببلم ‪ :‬أقيمببت الصببلة فقمنببا‬
‫فعدلنا الصفوف قبل أن يخرج إلينا النبي صلى الله عليببه‬
‫وسلم فأتى فقام مقامه ‪ . . .‬الحديث ‪ .‬وعنببه فببي روايببة‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 1‬كما تقدم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أبي داود ‪ :‬أن الصلة كانت تقام لرسول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم فيأخذ الناس مقببامهم قبببل أن يجيببء النبببي‬
‫صلى الله عليببه وسببلم ‪ 1‬فيجمببع بينببه وبيببن حببديث أبببي‬
‫قتادة بأن ذلك ربما وقع لبيان الجواز وبأن صببنيعهم فببي‬
‫حديث أبي هريرة كان سبب النهي عببن ذلببك فببي حببديث‬
‫أبي قتادة وأنهم كانوا يقومون سبباعة تقببام الصببلة ولببو‬
‫لم يخرج النبي صلى الله عليبه وسبلم فنهباهم عبن ذلبك‬
‫لحتمال أن يقع له شغل يبطئ فيبه عبن الخبروج فيشبق‬
‫عليهم انتظاره ‪ .‬ول يرد هذا حديث أنببس التببي أنببه قببام‬
‫في مقببامه طببويل فببي حاجببة بعببض القببوم لحتمببال أن‬
‫يكون ذلك وقع نادرا أو فعله لبيان الجواز ( ‪.‬‬
‫) ‪ - 9‬وإذا سمع إقامة الصلة فل يسرع إليها بل يمشي‬
‫وعليه السكينة والوقار كما قال صلى الله عليه وسلم ‪) :‬‬
‫إذا أقيمت الصلة فل تأتوها ] وأنتببم [ تسببعون و] لكببن [‬
‫ائتوها ] وأنتم [ تمشون وعليكم السكينة ] والوقار [ فما‬
‫أدركتم فصلوا وما فاتكم فأتموا ] فإن أحدكم فببي صببلة‬
‫ما كان يعمد إلى الصلة [ ( ‪.‬‬
‫وهذا الحديث رواه أبو هريببرة رضببي اللببه عنببه ولببه عنببه‬
‫طرق بألفاظ متقاربة ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬و) ‪ ( 2‬عن الزهري عن سعيد بببن المسببيب وأبببي‬
‫سلمة كلهما عن أبي هريرة ‪.‬‬
‫أخرجببه البخبباري ومسببلم وأبببو داود وابببن مبباجه وكببذا‬
‫الترمذي والطحاوي والبيهقي وأحمد من طرق عنه كلهم‬
‫بهذا اللفظ إل أحمد فلفظه ‪:‬‬
‫) إذا سبببمعتم القامبببة فامشبببوا ول تسبببرعوا وعليكبببم‬
‫السكينة فما أدركتم فصببلوا ومببا فبباتكم فببأتموا ( ‪ .‬وهببو‬
‫لفظ ا لبخاري وفيه الزيادة الرابعة ‪.‬‬
‫وأخرجببه مببن الطريببق الولببى ‪ :‬النسببائي والببدارمي‬
‫والطحاوي وأحمد عن سفيان بن عيينة والطحاوي وأحمد‬
‫عببن يزيببد بببن الهبباد والترمببذي وأحمببد أيضببا عببن معمببر‬
‫ثلثتهم عن الزهري عن سعيد بن المسيب وحده ‪.‬‬
‫وفيه عند النسائي وأحمد عن سفيان الزيادة الولى ‪.‬‬
‫وعند أحمد عن معمر الزيادة الثانية ‪.‬‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 2‬قلت ‪ :‬ورواه مسلم أيضا ) ‪. ( 102 - 2/101‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ثببم أخرجببه مببن الطريببق الثانيببة ‪ :‬الترمببذي عببن معمببر‬
‫والطيالسبببي عبببن اببببن أببببي ذئب وأحمبببد عبببن عقيبببل‬
‫والطحاوي عن يزيد بن الهاد أربعتهم عن الزهري قببال ‪:‬‬
‫أخبرني أبو سلمة بن عبد الرحمن به ‪ .‬وفي حديث معمببر‬
‫الزيادات الولى والثانية والثالثة ‪.‬‬
‫ثم أخرجه الطحاوي والبببيهقي والطيالسببي وأحمببد مببن‬
‫طريق أخرى عن أبي سلمة به نحوه ‪.‬‬
‫وفيه عند أحمد في روايببة الزيببادة الرابعببة ‪ .‬وفببي لفببظ‬
‫له ‪:‬‬
‫) إذا سمع أحدكم القامة فليأت ‪ ( . . .‬الحديث بنحوه ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬عن معمر عن همام عن أبي هريرة ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم وأحمد بنحوه ‪.‬‬
‫) ‪ ( 4‬عن هشام بن حسان عن محمد بن سيرين عنه ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم والطحاوي وأحمد أيضا وفيه الزيادة الثانية‬
‫والرابعة ‪.‬‬
‫وقد تابعه عوف عن محمد ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد بسند صحيح على شرط السببتة وأيببوب عببن‬
‫محمد أخرجه الطحاوي ‪.‬‬
‫) ‪ ( 5‬و) ‪ ( 6‬عن عبد الرحمن بن يعقببوب وإسببحاق بببن‬
‫عبد الله ‪ :‬أنهما سمعا أبا هريرة يقول ‪ . . . .‬فذكره نحوه‬
‫مرفوعا وفيه الزيادة الخيرة ‪.‬‬
‫أخرجه مالك وعنه أحمببد والطحبباوي عببن العلء بببن عبببد‬
‫الرحمن بن يعقوب عنهما ‪.‬‬
‫ثم أخرجه الطحاوي وأحمببد مببن طريببق مالببك أيضببا عببن‬
‫العلء بن عبد الرحمن عن أبيه وحده ‪.‬‬
‫وكذلك أخرجه مسلم عن إسماعيل بببن جعفببر ‪ :‬أخبببرني‬
‫العلء عن أبيه به ‪.‬‬
‫) ‪ ( 7‬عن عوف عن الحسن ‪ -‬وهو البصري ‪ -‬قال ‪ :‬بلغني‬
‫أن رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم قببال ‪ . . .‬فببذكره‬
‫مثل حديث ابن سيرين ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ‪.‬‬
‫وبالجملة فالحبديث متببواتر عببن أببي هريبرة رضببي اللببه‬
‫عنه ‪ .‬وقد وجدت له شاهدا مببن حببديث أنببس رضببي اللببه‬
‫عنه مرفوعا بلفظ ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) إذا جاء أحدكم وقد أقيمت الصلة فليمش علببى هينتببه‬
‫فليصل ما أدرك وليقض ما سبقه ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ‪ :‬ثنا علي بن عاصم عن حميد عنه وخالد عن‬
‫محمد عن أبي هريرة به ‪.‬‬
‫ثم قد أخرجه هو وأبببو داود وأبببو عوانببة والطحبباوي مببن‬
‫طببرق أخببرى عببن حميببد بنحببو وفيببه قصببة سببتأتي فببي‬
‫) الستفتاح ( رقم ) ‪. ( 8‬‬
‫والسند الصحيح على شببرط مسببلم وقببد أخرجهببا بببدون‬
‫هذه الجملة كما سيأتي هناك ‪.‬‬
‫وله شاهد آخر من حديث أبي قتادة بنحوه ولعله يأتي ‪.‬‬
‫ثم أوردناه فيما يأتي من ) أحكام المساجد ( فقرة ) ‪( 3‬‬
‫من الداب ‪.‬‬
‫وفي الحببديث النببدب الكيببد إلببى إتيببان الصببلة بسببكينة‬
‫ووقار والنهي عن إتيانها سعيا سبواء فبي صببلة الجمعبة‬
‫وغيرها سواء خاف فببوت تكبببيرة الحببرام أم ل كببذا فببي‬
‫) شرح مسلم ( للنووي ‪.‬‬
‫قال الترمذي ‪:‬‬
‫) وقد اختلف أهل العلم في المشي إلى المسجد فمنهم‬
‫من رأى السراع إذا خاف فوت التكبيرة الولى حتى ذكببر‬
‫عن بعضهم أنه كان يهرول إلى الصلة ‪ .‬ومنهم مببن كببره‬
‫السراع واختار أن يمشي علببى تببؤدة ووقببار وبببه يقببول‬
‫أحمد وإسحاق وقببال ‪ :‬العمببل علببى حببديث أبببي هريببرة ‪.‬‬
‫وقال إسحاق ‪ :‬إن خاف فببوت التكبببيرة الولببى فل بببأس‬
‫أن يسرع في المشي ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬الصواب كراهة السراع خبباف فببوت التكبببيرة أو ل‬
‫لعموم الحديث وهو مذهب الشببافعية وحكبباه ابببن المنببذر‬
‫عن زيد بن ثبابت وأنبس وأحمببد وأببي ثببور واختباره ابببن‬
‫المنببذر وحكبباه العبببدري عببن أكببثر العلمبباء كمببا فببي‬
‫) المجموع ( وذكر فيه قبول لبعبض الشبافعية ‪ -‬وهبو أببو‬
‫إسحاق ‪ -‬مثل قببول إسببحاق الببذي نقلببه الترمببذي فقببال‬
‫النووي ‪:‬‬
‫) وهو ضعيف جدا منابذ للسنة الصحيحة ( ‪.‬‬
‫قال العلماء ‪ :‬والحكمة في إتيانهببا بسببكينة والنهببي عببن‬
‫السببعي ‪ :‬أن الببذاهب إلببى صببلة عامببد فببي تحصببيلها‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ومتوصببل إليهببا فينبغببي أن يكببون متأدبببا بآدابهببا وعلببى‬
‫أكمل الحوال وهذا معنى قوله في رواية مالك وغيره ‪:‬‬
‫) فإن أحدكم في صلة ما كان يعمد إلى الصلة ( ‪.‬‬
‫وقوله ‪ ) :‬إذا أقيمت الصببلة ( إنمببا ذكبر القامببة للتنببيه‬
‫بها على ما سواها لنه إذا نهى عن إتيانها سعيا في حال‬
‫القامة مع خوفه فوت بعضها فقبل القامببة أولببى وأكببد‬
‫ذلك بيان العلة فقال ‪ ) :‬فإن أحببدكم فببي صببلة مببا كببان‬
‫يعمد إلى الصلة ( ‪ .‬وهذا يتناول جميع أوقات التيان إلى‬
‫الصلة وأكد ذلك تأكيدا آخر قببال ‪ ) :‬فمببا أدركتببم فصببلوا‬
‫وما فاتكم فأتموا ( ‪ .‬فحصل فيه تنبيه وتأكيببد لئل يتببوهم‬
‫متوهم أن النهي إنما هو لمن لم يخف فوت بعض الصلة‬
‫فصرح بالنهي وإن فات من الصلة ما فات وبين ما يفعل‬
‫فيما فاته ‪.‬‬
‫وقد اختلف العلماء فيما فات من الصلة ‪ :‬هببل هببي أول‬
‫صلته أو آخرها ؟‬
‫والحق الول كما سيأتي بيان ذلك في محله إن شاء اللببه‬
‫تعالى ‪.‬‬
‫) تنبيه ( ‪ :‬وأما قوله تعالى ‪ } :‬فاسعوا إلى ذكر الله { ]‬
‫الجمعة‪ [ 9/‬فليس المراد منببه السببعي المنهببي عنببه فببي‬
‫الحديث بل هو بمعنى المضي والذهاب قال النووي ‪:‬‬
‫) يقببال سببعيت فببي كببذا أو إلببى كببذا ‪ :‬إذا ذهبببت إليببه‬
‫وعملت فيه ومنه قوله تعببالى ‪ } :‬وأن ليببس للنسببان إل‬
‫ما سعى { ] النجم ‪ [ 39/‬ومثل قوله تعالى ‪ } :‬وإذا تولى‬
‫سعى في الرض { ] البقرة‪ [ 205/‬وقببوله ‪ } :‬وأمببا مببن‬
‫جاءك يسعى { ] عبس‪. ( [ 8/‬‬
‫) ‪ - 10‬ويجوز الفصل بين القامة والصلة بكلم لمصلحة‬
‫ كالمر بتسوية الصببفوف كمببا سببياتي ‪ -‬أو لحاجببة فقببد‬‫) كانت الصلة تقام فيكلم النبي صلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫الرجل في حاجته تكون له فيقوم بينه وبيببن القبلببة فمببا‬
‫يزال قائمببا يكلمببه ‪ -‬قببال الببراوي ‪ : -‬فربمببا رأيببت بعببض‬
‫القوم لينعس من طول قيام النبي صلى الله عليه وسلم‬
‫له ( ] ثم صلى [ ( ‪.‬‬
‫هو من حديث أنس رضي الله عنه وله عنه ثلثة طرق ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن ثابت عنه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه أحمد ‪ :‬ثنا عبد الرزاق ‪ :‬أنا معمر عن الزهري عببن‬
‫ثابت به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرطهما ‪.‬‬
‫وكذلك أخرجه الترمذي عن عبد الرزاق به وقال ‪:‬‬
‫) حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫وأخرجه مسلم وأبو داود وأحمد عن حماد بن سببلمة عببن‬
‫ثابت به نحوه ‪ .‬وفيه الزيادة ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أحمد من طريق عمارة بن زاذان ‪ :‬ثنا ثابت بببه‬
‫نحوه أيضا بلفظ ‪:‬‬
‫) فيقوم معه حتى تخفق عامتهم رؤوسهم ( ‪.‬‬
‫وسنده على شرط مسلم ‪.‬‬
‫وأخرجببه البخباري مبن طريببق حميبد قبال ‪ :‬سبألت ثابتبا‬
‫البناني عن الرجل يتكلم بعدما تقام الصلة فحببدثني عببن‬
‫أنس بن مالك قال ‪ :‬أقيمت الصببلة فعببرض للنبببي صببلى‬
‫الله عليه وسلم رجل فحبسه بعدما أقيمت الصلة ‪.‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن عبد العزيببز بببن صببهيب عنببه قببال ‪ :‬أقيمببت‬
‫الصلة والنبي صببلى اللببه عليببه وسببلم ينبباجي رجل فببي‬
‫جانب المسجد فما قام إلى الصلة حتى نام القوم ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم وأبببو داود والنسببائي والبببيهقي‬
‫وأحمد من طرق عنه ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن حميد عنه ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد مببن طببرق عنببه بلفببظ ‪ :‬أقببام بلل الصببلة‬
‫فعرض لرسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم رجببل قببال ‪:‬‬
‫فأقامه حتى نعس بعض القوم ثم جاء رسبول اللببه صبلى‬
‫الله عليه وسلم فصلى بالناس ‪.‬‬
‫وأخرجه ابن حبان من طريق هشيم عنه ‪.‬‬
‫وإسناد أحمد صحيح ثلثي ‪ .‬لكن تقببدم أن البخبباري رواه‬
‫من طريق حميد عن ثابت عنه وهي من رواية عبد العلى‬
‫عنه ‪ .‬وهنا رواه عن أنس مباشببرة بببدون الواسببطة لكببن‬
‫قال الحافظ ‪:‬‬
‫) لم أقف في شيء من طرقه على تصريح بسببماعه لببه‬
‫من أنس وهو مدلس فالظاهر أن رواية عبد العلببى هببي‬
‫المتصلة ( قال الحافظ ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وفيه ] أي الحديث [ جواز الفصل بين القامة والحرام‬
‫إذا كان لحاجة أما إذا كان لغير حاجة فهو مكروه واستدل‬
‫به للرد على من أطلق من الحنفية أن المببؤذن إذا قببال ‪:‬‬
‫قد قامت الصلة وجب على المام التكبير ( ‪.‬‬
‫وفي ) المجموع ( ‪:‬‬
‫) مذهبنا ومذهب الجمهببور مببن أهببل الحجبباز وغيرهببم ‪:‬‬
‫جواز الكلم بعد إقامة الصلة قبببل الحببرام لكببن الولببى‬
‫تركه إل لحاجة وكرهبه أببو حنيفبة وغيبره مبن الكبوفيين‬
‫سواء طال الكلم أو قصر ول تعاد القامببة لببذلك ودليلنببا‬
‫هذه الحاديث الصحيحة ( ‪.‬‬
‫وإلى هذا ذهب ابن حزم في ) المحلى ( ثم قال ‪:‬‬
‫) ول دليل يوجب إعادة القامة أصببل ول خلف بيببن أحببد‬
‫من الئمة في أن من تكلم بين القامة والصلة أو أحببدث‬
‫فإنه يتوضأ ول تعاد القامة لببذلك ويكلببف مببن فبرق بيببن‬
‫قليل العمل وكثيره وقليل الكلم وكببثيره أن يببأتي علببى‬
‫صحة قوله بدليل ثم على حد القليل من ذلبك مبن الكبثير‬
‫ول سبيل له إلى ذلك أصل ( ‪.‬‬
‫وهو يشير بذلك إلى الرد على بعض علمائنا الحنفية وقد‬
‫اعترف الشيخ الكشميري بأن ضبط القليل والكثير عسير‬
‫‪.‬‬
‫وبعد كتابة ما تقدم وجببدت للحببديث طريقببا رابعببا وفيببه‬
‫فوائد ل توجد في الطببرق الخببرى أخرجببه البخبباري فببي‬
‫) الدب المفرد ( باب سخاوة النفس قال ‪ :‬ثنببا ابببن أبببي‬
‫السود قال ‪ :‬ثنا عبد الملك بن عمببرو قببال ‪ :‬ثنببا سببحامة‬
‫بن عبد الرحمن بن الصم قال ‪ :‬سببمعت أنببس بببن مالببك‬
‫يقول ‪ :‬كان النبي صلى الله عليه وسببلم رحيمببا وكببان ل‬
‫يببأتيه أحببد إل وعببده وأنجببز لببه إن كببانت عنببده وأقيمببت‬
‫الصلة وجاءه أعرابي فاخذ بثوبه فقببال ‪ :‬إنمببا بقببي مببن‬
‫حاجتي يسيرة وأخاف أنساها فقام معببه حببتى فببرغ مببن‬
‫حاجته ثم أقبل فصلى ‪.‬‬
‫وهذا سند محتمل للتحسببين رجبباله رجببال البخبباري فببي‬
‫) صحيحه ( غير سحامة ‪ -‬بفتح المهملتين والثانيببة مثقلببة‬
‫ وثقه ابن حبان وروى عنه وكيع أيضا وفي ) التقريببب (‬‫أنه ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) مقبول ( ‪.‬‬
‫وأنت ترى أن الرجل صاحب القصببة لببم يسببم فببي هببذه‬
‫الطريق كالطرق الخرى غاية المر أنببه وصببف فببي هببذه‬
‫بأنه أعرابي ‪ .‬فقول الشيخ الكشميري في ) فيض الباري‬
‫(‪:‬‬
‫) وأما الرجل فلم يدركه الشارحان من هببو وقببد وجببدت‬
‫اسمه وهو مذكور في ) الدب المفببرد ( للبخبباري ( ليببس‬
‫بصواب كما هو ظاهر ‪.‬‬
‫) ‪ - 11‬ويقيم من جمببع بيببن الصببلتين جمببع تقببديم أو‬
‫تاخير إقامة لكل صلة كذلك فعل رسول اللببه فببي غببزوة‬
‫الخندق وفي عرفة ومزدلفة ( ‪.‬‬
‫وفيه أحاديث ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن جابر في حديثه الطويل في الحج ‪:‬‬
‫أنه عليه الصببلة والسببلم أقببام لصببلة الظهببر ثببم أقببام‬
‫لصلة العصر وذلك بعرفة ثببم أتببى المزدلفببة فصببلى بهببا‬
‫المغرب والعشاء بأذان واحد وإقامتين ‪.‬‬
‫وقد سبق في المسألة السابعة من الذان ‪.‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن أسامة بن زيد أنه قال ‪:‬‬
‫دفع رسول الله صلى الله عليه وسلم مببن عرفببه فنببزل‬
‫الشعب فببال ثبم توضبأ ولبم يسببغ الوضبوء فقلبت لبه ‪:‬‬
‫الصلة ‪ .‬فقال ‪ ) :‬الصلة أمامك ( فجاء المزدلفببة فتوضبأ‬
‫فأسبغ ثم أقيمببت الصببلة فصببلى المغببرب ثببم أنبباخ كببل‬
‫إنسان بعيره في منزلببه ثببم أقيمببت الصببلة فصببلى ولببم‬
‫يصل بينهما ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري من طريببق مالببك وهببذا فببي ) الموطببأ (‬
‫ومسببلم وأبببي داود والببدارمي وابببن مبباجه والطحبباوي‬
‫والبيهقي وأحمد من طريق كريب مولى ابن عباس عنه ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن ابن عمر رضي الله عنه قال ‪:‬‬
‫جمع النبي صلى الله عليه وسلم المغرب العشبباء بجمببع‬
‫كل واحدة منها بإقامة ولم يسبح بينهما ول على إثر كببل‬
‫واحدة منهما ‪.‬‬
‫أخرجببببه البخبببباري وأبببببو داود والنسببببائي والببببدارمي‬
‫والطحبباوي والبببيهقي وأحمببد عببن ابببن أبببي ذئب عببن‬
‫الزهري عن سالم بن عبد الله عنه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ورواه مالببك عببن الزهببري بببه مختصببرا ‪ :‬صببلى المغببرب‬
‫والعشاء بالمزدلفة جميعا ‪.‬‬
‫وعنه أحمد ومسلم ‪.‬‬
‫وقد جاء هذا الحديث عن ابن عمر من طرق أخرى بلفظ‬
‫‪ :‬جمع رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم بيببن المغببرب‬
‫والعشاء بجمع صلى المغرب ثلثا والعشاء ركعتين بإقامة‬
‫واحدة ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم وأبو داود والنسائي والترمببذي والطحبباوي‬
‫والبيهقي والطيالسي وأحمببد مببن طببرق عببن سببعيد بببن‬
‫جبير عنه به ‪.‬‬
‫ثببم أخرجببه أبببو داود والترمببذي والطحبباوي والطيالسببي‬
‫واحمد من طريق أبي إسحاق ‪ :‬سمعت عبد الله بن مالببك‬
‫قال ‪ :‬صليت مع ابن عمببر بجمببع فأقببام فصببلى المغببرب‬
‫ثلثا ثم صلى العشاء ركعتين بإقامة واحدة قال ‪ :‬فسببأله‬
‫خالد بن مالببك فقببال ‪ :‬إن رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم فعل مثل هذا في هذا المكان ‪.‬‬
‫وعبببد اللببه بببن مالببك هببذا هببو ابببن الحببارث قببال فببي‬
‫) التقريب ( ‪:‬‬
‫) مقبول ( ‪.‬‬
‫فقد اختلف على ابببن عمببر ففببي هبباتين الروايببتين أنببه‬
‫صبلى اللبه عليبه وسبلم صبلى المغبرب والعشباء بإقامبة‬
‫واحدة وفي رواية سالم بن عبد الله أنببه صببلهما بإقامببة‬
‫واحدة لكل واحدة منهما ‪ .‬وهذه الراية مقدمة على رواية‬
‫ابن جبير وابن مالك لن معهببا زيببادة علببم وزيببادة الثقببة‬
‫مقبولة وأيضا فإنها موافقة لرواية أسامة بن زيببد وجببابر‬
‫بن عبد الله المتفقتين على إقببامتين فتكببون روايببة ابببن‬
‫عمر الموافقة لهما أولى بالقبول والعتماد ‪ .‬وقببد ذهببب‬
‫إلى هذا النووي في ) شرح مسلم ( وسبقه إلى ذلك ابن‬
‫حزم فرجح رواية سالم على خلفها ‪.‬‬
‫وقد ذهب إلببى هببذا الحكببم ‪ -‬أنببه يقيببم لكببل صببلة فببي‬
‫الجمببع جمببع تقببديم أو تببأخير ‪ -‬ابببن حببزم وهببو قببول‬
‫الشافعي فببي القببديم وروايببة عببن أحمببد وبببه قببال ابببن‬
‫الماجشون المالكي والطحاوي الحنفي خلفا لبي حنيفة‬
‫وصبباحبيه وذلببك أنهببم كببانوا يببذهبون فببي الجمببع بيببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الصببلتين إلببى أن يجعلببوا ذلببك بببأذان وإقامببة واحببدة‬
‫ويحتجون في ذلك بالروايببة الثانيببة عببن ابببن عمببر صببرح‬
‫بذلك كله الطحاوي في شرحه وقوى ما اختاره بالقيبباس‬
‫على الجمع بين الظهر والعصر بعرفة ثم قال ‪:‬‬
‫) والذي رويناه عن جابر من هذا أحب إلينا لمببا شببهد لببه‬
‫من النظر ( ‪.‬‬
‫قال النووي في ) شرح مسلم ( ‪:‬‬
‫) وهببذا هببو الصببحيح مببن مببذهبنا ‪ :‬أنببه يسببتحب الذان‬
‫للولى منهما ويقيم لكل واحببدة إقامببة فيصببليهما بببأذان‬
‫وإقامتين ويتأول حديث ) إقامة واحدة ( أن كل صلة لهببا‬
‫إقامة ول بد مببن هببذا الجمببع بينببه وبيببن الروايببة الولببى‬
‫) يعني ‪ :‬من حديث ابببن عمببر ( وبينببه أيضببا وبيببن روايببة‬
‫جابر ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ومن الغريب أن علماءنا أخببذوا بحببديث جببابر فببي‬
‫الجمع في عرفة بأذان واحد وإقامتين وتركوه في الجمع‬
‫في مزدلفة بأذان وإقامتين وهذا مببن عجببائب الفقببه فل‬
‫جببرم أن خببالفهم المببام الطحبباوي وتبعببه الشببيخ ابببن‬
‫الهمام ثم أبو الحسنات اللكنوي في ) التعليببق الممجببد (‬
‫فأصابوا ‪.‬‬
‫) ‪ - 12‬وكذلك يقيم لكل صلة من الفببوائت المشببروعة‬
‫إقامة واحدة كما فعل رسول الله صلى الله عليببه وسببلم‬
‫في غزوة الخندق ( ‪.‬‬
‫وفي الباب عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال ‪:‬‬
‫حبسنا يوم الخندق حتى ذهب هوي من الليل حتى كفينا‬
‫وذلك قول الله تعالى ‪ } :‬وكفببى اللببه المببؤمنين القتببال‬
‫وكان الله قويا عزيزا { ] الحزاب‪[ 25/‬‬
‫فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بلل فأمره فأقام‬
‫فصلى الظهر ‪ . . . .‬ثببم اقببام للعصببر فصببلها كببذلك ثببم‬
‫أقام للمغرب فصلها كذلك ثم أقام للعشاء فصلها كذلك‬
‫‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫وهو صحيح السناد وقد سبق تخريجببه فيمببا قبببل الذان‬
‫المسألة ) ‪ ( 8‬وذكرنا هناك شاهدا من حديث ابن مسببعود‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وسببقنا لفظببه فببي الذان مسببألة ) ‪ ( 8‬نحببو حببديث أبببي‬
‫سعيد هذا وزاد فيه البيهقي في رواية ‪:‬‬
‫) يتابع بعضها بعضا بإقامة إقامة ( ‪.‬‬
‫وقببد ذهببب إلببى هببذا الشببافعية فقببالوا ‪ :‬إذا أراد قضبباء‬
‫فوائت دفعة واحدة أقام لكل واحدة بل خلف عندهم كما‬
‫في ) المجموع ( ‪.‬‬
‫) ‪ - 13‬وإذا انصرف من الصلة وخرج من المسجد وقببد‬
‫نسي ركعة أو غيرهببا ممببا ل تتببم الصببلة إل بببه وأراد أن‬
‫يعود لتمامها فعليه أن يعيد القامة فقد ) صببلى رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم يوما فسلم وانصرف وقد بقي‬
‫من الصلة ركعة فأدركه رجل فقال ‪ :‬نسيت مببن الصببلة‬
‫ركعببة فرجببع فببدخل المسببجد وأمببر بلل فأقببام الصببلة‬
‫فصلى بالناس ركعة ( ‪.‬‬
‫وهذا من حديث معاوية من حديج ‪ -‬بمهملة وجيم مصببغرا‬
‫ أخرجه أحمد ‪ :‬ثنا حجبباج قببال ‪ :‬ثنببا ليببث قببال ‪ :‬حببدثني‬‫يزيد بببن أبببي حبببيب أن سببويد بببن قيببس أخبببره عنببه أن‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى يوما ‪ . . .‬إلخ وزاد‬
‫في آخره ‪ :‬فأخبرت بذلك الناس فقالوا ‪ :‬أتعرف الرجل ؟‬
‫قلت ‪ :‬ل إل أن أراه فمبر ببي فقلبت ‪ :‬هبو هبذا فقبالوا ‪:‬‬
‫طلحة بن عبيد الله ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله رجببال الشببيخين غيببر سببويد بببن‬
‫قيس وهو ثقة كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫وأخرجه أبوداود والنسائي عن قتيبة بن سعيد ‪.‬‬
‫والطحاوي عن شعيب بن الليث والبيهقي عن يحيى ابن‬
‫بكير ثلثتهم عن الليث به ‪.‬‬
‫وأخرجه الحاكم وعنه البيهقي من طريق وهب بن جريببر‬
‫بن حازم ‪:‬‬
‫ثنا أبي قال ‪ :‬سمعت يحيى بن أيوب يحديث عن يزيد بن‬
‫أبي حبيب به ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) صحيح السناد ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهو كما قال ‪.‬‬
‫وأخرجه ابن خزيمببة أيضببا كمببا فببي ) الفتببح ( وبببوب لببه‬
‫النسائي ‪ :‬باب ) القامة لمن نسي ركعة من صلة ( ‪.‬‬
‫‪ - 8‬وجوب ستر العورة وحدها‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ‪ - 1‬هي فرض من فروض الصلة بالكتاب والسنة أمببا‬
‫الكتاب فقوله تعالى ‪ } :‬يا بني آدم خذوا زينتكم عند كببل‬
‫مسجد { ] العراف ‪ . [ 31 :‬والمراد ‪ :‬ستر العورة بببدليل‬
‫سبب النزول ‪ .‬قال ابن عببباس ‪ :‬كببانوا ] فببي الجاهليببة [‬
‫يطوفون عراة ‪ :‬الرجببال بالنهببار والنسبباء بالليببل وكببانت‬
‫المرأة ] تطوف بالبيت وهي عريانة [ ] تخرج صدرها ومببا‬
‫هناك [ ] فتقول ‪ :‬من يعيرني تطوفا تجعله علببى فرجهببا‬
‫و[ تقول ‪:‬‬
‫اليوم يبدو بعضه أو كله وما بدا منه فل أحله‬
‫فقال الله ‪ } :‬خذوا زينتكم عند كل مسجد { (‬
‫وهذا الحديث أخرجه مسببلم والنسببائي وابببن جريببر فببي‬
‫) تفسيره ( والحاكم وعنه البيهقي من طبرق عببن شببعبة‬
‫عن سلمة بن كهيل عن مسلم البطين عن سعيد بن جبير‬
‫عنه بببه ‪ .‬والسببياق لبببن جريببر والزيببادة الولببى للحبباكم‬
‫والثانية لمسلم والنسائي والرابعببة للبببيهقي فببي روايببة‬
‫والرابعة لمسلم أيضا ‪.‬‬
‫وقال هشام بن عببروة عببن أبيببه ‪ :‬كببانت العببرب تطببوف‬
‫بالبيت عراة إل الحمببس ‪ -‬والحمببس قريببش ومببا ولببدت ‪-‬‬
‫كانوا يطوفون عراة إل أن تعطيهم الحمس ثيابا فيعطببي‬
‫الرجال الرجال والنساء النساء ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم ‪.‬‬
‫وفي طوفهم هذا نزل أيضا قببوله تعببالى ‪ } :‬وإذا فعلببوا‬
‫فاحشة قالوا وجدنا عليها آبائنببا واللببه أمرنببا بهببا قببل إن‬
‫الله ل يأمر بالفحشاء أتقولون على الله ما ل تعلمون { ]‬
‫العراف‪ . [ 28/‬قاله مجاهد كما في ) تفسير ابببن كببثير (‬
‫فسمى الله تعالى طوافهم عببراة ‪ :‬فاحشببة ‪ .‬وهببو قببول‬
‫أكثر المفسرين كما قال القرطبي وهو مشهور عن ابببن‬
‫عباس كما في ) المجموع ( ‪.‬‬
‫هذا وقولنا والمراد ستر العورة متفق عليه بيببن العلمبباء‬
‫كما نقله ابن حزم‬
‫في ) المحلى ( وأقره الحافظ في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫) وأمببا السببنة فمنهببا قببوله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪:‬‬
‫) احفظ عورتك إل مببن زوجببك أو مببا مببا ملكببت يمينببك (‬
‫وقوله ‪ ) :‬ل تمشوا عراة ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الحببببديث الول سبببببق بتمببببامه مخرجببببا فببببي ) آداب‬
‫الغتسال ( ‪.‬‬
‫والحديث الثاني هو من رواية المسور بن مخرمببة رضببي‬
‫الله عنه قال ‪:‬‬
‫أقبلت بحجر أحمله ثقيل وعلي إزار خفيف قال ‪ :‬فانحل‬
‫إزاري ومعي الحجر لم أسببتطع أن أضببعه حببتى بلغببت بببه‬
‫إلى موضعه فقال رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪:‬‬
‫) ارجع إلى ثوبك فخذه ول تمشوا عراة ( ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم ‪.‬‬
‫ومن طريقه ابن حببزم وأبببو داود والبببيهقي مببن طريببق‬
‫يحيى بن سعيد المببوي عببن عثمببان بببن حكيببم عببن أبببي‬
‫أمامة بن سهل عنه ‪.‬‬
‫وفي الباب عن جابر بن عبد اللببه أن رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم كان ينقل معهبم الحجبارة للكعببة وعليبه‬
‫إزاره فقال له العباس عمه ‪ :‬يا ابن أخي لو حللببت إزارك‬
‫فجعلته علبى منكبيبك دون الحجبارة قبال ‪ :‬فحلبه فجعلبه‬
‫على منكبيه فسقط مغشيا عليه فما رؤي بعد ذلك عريانا‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم ‪.‬‬
‫ومن طريقه ابن حزم والبيهقي وأحمد من طريببق زكريببا‬
‫بن إسحاق ‪ :‬ثنا عمرو بن دينار عنه ‪.‬‬
‫ثم أخرجه البخاري ومسلم وأحمد عن ابببن جريببج قببال ‪:‬‬
‫أخبرني عمرو بن دينار به نحوه بلفظ ‪:‬‬
‫) فخر إلى الرض وطمحت عينبباه إلببى السببماء ثببم قببال‬
‫فقال ‪ :‬إزاري إزاري فشد عليه إزاره ( ‪.‬‬
‫وكذلك أخرجه البيهقي وابن حزم ‪.‬‬
‫وله شاهد من حديث أبي الطفيل وذكر بنباء الكعبببة فبي‬
‫الجاهلية قال ‪:‬‬
‫فهدمتها قريش وجعلوا يبنونها بحجببارة الببوادي تحملهببا‬
‫قريش على رقابها فرفعوها في السببماء عشببرين ذراعببا‬
‫فبينا النبي صلى الله عليه وسلم يحمل حجارة من أجيبباد‬
‫وعليه نمرة فضاقت عليه النمرة فذهب يضع النمرة على‬
‫عاتقه فيرى عورته مببن صببغر النمببرة فنببودي ‪ :‬يببا محمببد‬
‫خمر عورتك ‪ .‬فلم ير عريانا بعد ذلك ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫هكذا أخرجه أحمد ‪ :‬ثنا عبد الببرزاق ‪ :‬أنببا معمببر عببن ابببن‬
‫خثيم عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله كلهم رجال مسلم ‪.‬‬
‫وقد أورده الحافظ في ) الفتح ( مطببول وقببال ‪ :‬أخرجببه‬
‫عبد الرزاق ‪ .‬ومن طريقه الحاكم والطبراني ‪ .‬وهو في )‬
‫المستدرك ( وصححه ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهذه الحاديث ‪ -‬وكذا الية ‪ -‬فيها دليل على وجوب سببتر‬
‫العورة في الصلة وخارجها ‪:‬‬
‫أما وجوب سترها خارج الصبلة فمتفبق عليبه وقبد نقبل‬
‫التفاق هذا ابن رشد في ) البدايببة ( ونقببل النببووي فببي‬
‫) المجموع ( الجماع عليه ‪.‬‬
‫وأما وجوب سترها في الصلة فمختلببف فيببه فببالجمهور‬
‫على وجوب ذلك وهو مذهب أبي حنيفة والشافعي وداود‬
‫وابن حزم ‪ .‬قال في ) البداية ( ‪:‬‬
‫) وظاهر مذهب مالك أنها من سنن الصلة ( ‪.‬‬
‫وإلى هببذا ذهببب إسببماعيل القاضببي كمببا فببي ) تفسببير‬
‫القرطبببي ( وهببذا مببذهب ضببعيف تببرده تلببك الوامببر‬
‫الصريحة بستر العورة والصلة أحق بذلك كما ل يخفى ‪.‬‬
‫هببذا وممببا ذكرنببا تعلببم أن قببول ابببن حببزم فببي مراتببب‬
‫الجماع ‪ ) :‬واتفقوا أن ستر العورة فيها لمببن قببدر علببى‬
‫ثوب مباح لباسه له فببرض ( ليببس بصببواب نقببل التفبباق‬
‫هذا ‪.‬‬
‫ثم إن الذين ذهبوا إلى وجوبهببا فببي الصببلة جعلببو ذلببك‬
‫شرطا من شروط صحة الصلة فمن صلى عاريببا فصببلته‬
‫باطلة عندهم ‪ .‬قال النووي ‪:‬‬
‫) وقال بعض أصحاب مالك ‪ :‬سببتر العببورة واجببب وليببس‬
‫بشرط فإن صلى مشكوفها صحت صببلته سببواء تعمببد أو‬
‫سها ( ‪.‬‬
‫قلبت ‪ :‬وهبذا هبو الحبق إن ذلبك واجبب غيبر شبرط فبإن‬
‫الشرطية تتطلب دليل زائدا علببى مجببرد المببر ولببم نجببد‬
‫لمن قال بالشرطية أي دليل اللهببم إل مببا ذكببره النببووي‬
‫حيث قال ‪:‬‬
‫) دليلنا أنه ثبت وجوب الستر بحديث عائشببة ‪ ) :‬ل يقبببل‬
‫الله صلة حائض إل بخمار ( ‪ . .‬ويأتي ‪ .‬قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ول فرق بين الرجل والمرأة بالتفاق ( ‪.‬‬
‫وهذا الحديث كما ترى خاص بالنساء لكببن النببووي قبباس‬
‫عليهن الرجال وهو قياس فاسببد العتبببار لوجببود الفببرق‬
‫الواضح بين عورة الرجل وعورة المرأة كما ل يخفى ‪.‬‬
‫وقد أجاد في هذا الصدد الشببوكاني فببي ) النيببل ( فببإنه‬
‫بعد أن ذكر ما احتج به الجمهور في إثبات الشببرطية مببن‬
‫الحاديث السابقة قال ‪:‬‬
‫) ويجاب عن هذه الدلة بأن غايتها إفببادة الوجببوب وأمببا‬
‫الشرطية التي يؤثر عدمها في عدم المشروط فل تصببلح‬
‫للستدلل بها عليها لن الشرط حكببم وضببعي شببرعي ل‬
‫يثبببت بمجببرد الوامببر نعببم يمكببن السببتدلل للشببرطية‬
‫بحببديث الببباب ) يعنببي حببديث عائشببة ( لكببن ل يصببفو‬
‫الستدلل بذلك عن شوب كدر لنه أول يقال ‪ :‬نحن نمنببع‬
‫أن نفي القبول يدل على الشرطية لنه قد نفى القبببول‬
‫عن صلة البق ومن في جوفه الخمببر ومببن يببأتي عرافببا‬
‫مع ثبوت الصحة بالجماع ‪.‬‬
‫وثانيا ‪ :‬بأن غاية ذلك أن الستر شرط لصحة صلة المببرأة‬
‫وهو أخص من الببدعوى وإلحبباق الرجببال بالنسبباء ل يصببح‬
‫ههنا لوجود الفارق وهو ما في تكشف المرأة من الفتنببة‬
‫وهذا معنى ل يوجد في عورة الرجل ‪.‬‬
‫وثالثا ‪ :‬بحديث سهل بن سعد عنببد الشببيخين وأبببي داود‬
‫والنسائي بلفظ ‪ :‬كان الرجال يصلون مع النبي صلى الله‬
‫عليه وسلم عاقدين أزرهم على أعتبباقهم كهيئة الصببيان‬
‫ويقال للنساء ‪ :‬ل ترفعن رؤوسكن حتى تسببتوي الرجببال‬
‫جلوسا ‪ .‬زاد أبو داود ‪ :‬من ضببيق الزر ‪ .‬وهببذا يببدل علببى‬
‫عدم وجوب الستر فضل عن شرطيته ‪.‬‬
‫ورابعا ‪ :‬بحديث عمببرو بببن سببلمة وفيببه ‪ :‬فكنببت أؤمهببم‬
‫وعلي بردة مفتوقة فكنت إذا سجدت تقلصت عني وفببي‬
‫رواية ‪ :‬خرجت استي فقالت امرأة من الحبي ‪ :‬أل تغطبوا‬
‫عنا است قارئكم ‪ . . .‬الحديث أخرجببه البخبباري وأبببو داود‬
‫والنسائي ‪.‬‬
‫فالحق أن ستر العورة في الصببلة واجببب فقببط كسببائر‬
‫الحالت ل شرط يقتضي تركببه عببدم الصببحة ‪ .‬وقببد احتببج‬
‫القائلون بعببدم الشببرطية علببى مطلببوبهم بحجببج فقهيببة‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫واهية منها قبولهم ‪ :‬لبو كبان السبتر شبرطا فبي الصبلة‬
‫لختص بها ولفتقر إلببى النيببة والول منقببوض باليمببان‬
‫فهو شرط في الصلة ول يختص بهببا والثبباني باسببتقبال‬
‫القبلة فإنه غيببر مفتقببر إلببى النيببة والثببالث بببالعجز عببن‬
‫القراءة والتسبيح فإنه يصلي ساكتا ( انتهى كلمه رحمببه‬
‫الله ‪.‬‬
‫) ‪ - 2‬وهي من الرجبل السبوأتان فقبط وعليهمببا تنصبب‬
‫الدلة السابقة ( ‪.‬‬
‫وكون السوأتين من العورة متفق عليه بين العلمبباء كمببا‬
‫في ) مراتب الجماع ( لبن حزم ‪ .‬في المجموع ‪:‬‬
‫) قال أهل اللغة ‪ :‬سميت العورة لقبببح ظهورهببا ولغببض‬
‫البصر عنها مأخوذة من العور وهو النقص والعيب والقبح‬
‫ومنه عور العين والكلمة العوراء ‪ :‬القبيحة ( ‪.‬‬
‫وممببا ل شببك فيببه أن هببذا المعنببى ل يتحقببق إل فببي‬
‫السوأتين فقط وأما غيرهما من الفخذ والسببرة والركبببة‬
‫فل يتحقق هذا المعنى فيها بوضوح ولببذلك اختلببف فيهببا‬
‫العلماء والحق ما ذكرنا لما يأتي ‪.‬‬
‫) وأمببا الفخببذ والركبببة والسببرة فليسببت مببن العببورة‬
‫المحرمة لن النبي صلى الله عليببه وسببلم تعمببد كشببفها‬
‫في مناسبات شتى بمحضر من النبباس ولببو كببانت عببورة‬
‫محرمة لما كشفها ‪ .‬قالت عائشة رضي اللبه عنهبا ‪ :‬كبان‬
‫رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم مضببطجعا فببي بيتببه‬
‫كاشفا عن فخذيه فاستأذن أبو بكببر فببأذن لببه وهببو علببى‬
‫تلك الحال ثم استأذن عمر فأذن له وهو كذلك فتحدث ثم‬
‫استأذن عثمان فجلس النبي صلى الله عليه وسلم يسوي‬
‫ثيابه فدخل فتحدث فلما خرج قالت له عائشة ‪ :‬دخل أبببو‬
‫بكر فلم تجلس ثم دخل عثمببان فجلسببت وسببويت ثيابببك‬
‫فقال ‪ ) :‬أل أستحيي ممن تستحيي منه الملئكة ( ‪.‬‬
‫وهذا حديث صحيح ‪.‬‬
‫أخرجه هكذا الطحاوي في ) مشكل الثببار ( ‪ :‬ثنببا يوسببف‬
‫بن يزيد ‪ :‬ثنا حجاج بن إبراهيم ‪ :‬ثنا إسببماعيل بببن جعفببر‬
‫عن محمد بن أبي حرملة عن عطاء بن يسار وسليمان بن‬
‫يسار وأبي سلمة بن عبد الرحمن عنها ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله كلهم ثقات أفاضل ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وقببد أخرجببه مسببلم فببي ) صببحيحه ( والبببيهقي وكببذا‬
‫البخاري في ) الدب المفرد ( من طرق عن إسماعيل بن‬
‫جعفر به نحوه وفيه ‪:‬‬
‫) كاشفا عن فخذيه أو ساقيه ( هكذا على الشك ‪.‬‬
‫والصواب عندي رواية الطحاوي التي ل شك فيهببا وذلببك‬
‫لمور ‪:‬‬
‫أول ‪ :‬أن الشك ليس بعلم فل يعارض ما جزم به الثقة ‪.‬‬
‫وثانيا وثالثا ‪ :‬أن لببه طريقببا أخببرى وشببواهد مببن روايببة‬
‫الطحاوي ‪.‬‬
‫أما الطريق فقال أحمد ‪ :‬ثنا مروان قال ‪ :‬أنببا عبيببد اللببه‬
‫بببن سببيار قببال ‪ :‬سببمعت عائشببة بنببت طلحببة تببذكر عببن‬
‫عائشببة أم المببؤمنين ‪ :‬أن رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم كان جالسا كاشببفا عببن فخببذيه فاسببتأذن أبببو بكببر‬
‫فأذن له ‪ . . .‬الحديث نحوه ‪.‬‬
‫وهذا إسناد رجاله ثقات رجال الستة غيببر عبيببد اللببه بببن‬
‫سيار قال الحسيني ‪ ) :‬مجهول ( كما في ) التعجيل ( ‪.‬‬
‫وقد رمز الحسيني إلى أنه روى هذا الحديث في ) مسند‬
‫أحمد ( فقببال الحببافظ ابببن حجببر ‪ :‬مببا رأيتببه فببي مسببند‬
‫عائشة رضي الله عنها من مسند أحمد ( ‪.‬‬
‫كذا قال ‪ .‬وهو في ) المسند ( كمببا قببال الحسببيني وقببد‬
‫عينا لك الصفحة منه ‪ .‬والحديث أشببار إليببه الحببافظ فببي‬
‫) الفتح ( وسكت عليه كما سيأتي عنه ‪.‬‬
‫وأما الشواهد فهي ثلثة ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن حفصة بنت عمر رضي الله عنه قببالت ‪ :‬كببان‬
‫رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم ذات يببوم جالسببا قببد‬
‫وضع ثوبه بين فخذيه فجاء أبو بكر فاستأذن فاذن له ‪. . .‬‬
‫الحديث ‪.‬‬
‫أخرجببه أحمببد والطحبباوي فببي ) شببرح المعبباني ( وفببي‬
‫) المشببكل ( والبببيهقي مببن طريببق ابببن جريببج قببال ‪:‬‬
‫أخبرني أبو خالد عببن عبببد اللببه بببن أبببي سببعيد المببديني‬
‫قال ‪ :‬ثتني حفصة به ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أحمد والبببيهقي مببن طريببق شببيبان عببن أبببي‬
‫اليعفور عن عبد الله ابن أبي سعيد المزني به ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وأخرجه البخاري أيضا في ) التاريخ ( من الطريقين عببن‬
‫عبد الله هذا ‪.‬‬
‫ورجاله ثقات غير عبد الله بن أبي سعيد قال الحسيني ‪:‬‬
‫) ل يدرى من هو ( ‪.‬‬
‫قال الحافظ في ) التعجيببل ( بعببد أن ذكببر الحببديث مببن‬
‫الطريقين عنه ‪:‬‬
‫) وتلخص من هذا أن لعبد الله بن أبي سعيد راويين ولبم‬
‫يجرح ولم يأت بمتن منكببر فهببو علببى قاعببدة ثقببات ابببن‬
‫حبان لكن لم أر ذكره في النسببخة الببتي عنببدي ( ‪ -‬يعنببي‬
‫من ثقات ابن حبان ‪. -‬‬
‫وبالجملة ‪ :‬فهو إسببناد ل بببأس بببه فببي الشببواهد ‪ .‬وقببد‬
‫سكت عليه الحافظ في ) الفتح ( حيث قال بعببد أن سبباق‬
‫حديث عائشة برواية مسلم ‪:‬‬
‫) وهو عند أحمد بلفظ ‪ ) :‬كاشفا عببن فخببذيه ( مببن غيببر‬
‫تببردد ولببه مببن حببديث حفصببة مثلببه ‪ .‬وأخرجببه الطحبباوي‬
‫والبيهقي ( ‪.‬‬
‫وقال شيخه الهيثمي في ) المجمع ( ‪:‬‬
‫) رواه أحمد والطبراني في ) الكبير ( و) الوسط ( وأبو‬
‫يعلى باختصار كثير وإسناده حسن ( ‪.‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن أنس بن مالك رضببي اللببه عنببه قببال ‪ :‬دخببل‬
‫رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم حائطببا مببن حببوائط‬
‫النصار فإذا بير في الحببائط فجلببس علببى رأسببها ودلببى‬
‫رجليببه وبعببض فخببذه مكشببوف وأمرنببي أن أجلببس علببى‬
‫الباب فلم ألبث أن جاء أبو بكر فأعلمته فقببال ‪ :‬ائذن لببه‬
‫وبشره بالجنة ‪ . . .‬الحديث نحوه ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي في ) المشكل ( ‪ :‬ثنا فهد بن سليمان ‪:‬‬
‫ثنا أحمد بن عبد الله بببن يببونس ‪ :‬ثنببا أبببو معاويببة ‪ :‬ثنببي‬
‫عمرو بن مسلم صاحب المقصورة عن أنس به وقال في‬
‫آخره ‪:‬‬
‫فلمببا رآه النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم غطببى فخببذه‬
‫قالوا ‪ :‬لم يا رسول الله غطيت فخببذك حيببن جبباء عثمببان‬
‫فقال ‪ ) :‬إني لستحيي ممن تستحيي منه الملئكة ( ‪.‬‬
‫وهذا إسناد رجاله كلهم ثقات غير عمببرو بببن مسببلم هببذا‬
‫أورده في ) تهذيب التهببذيب ( وذكببره أنببه روى عنببه أبببو‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫معاوية الضرير وابو علقمة الفروي ثم لم يحك فيه جرحا‬
‫ول تعديل ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن أبي سعيد الخدري قال ‪ :‬وقف رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم بالسواق وبلل معببه فببدلى رجليببه‬
‫في البئر وكشف عن فخذيه فجاء أبو بكر يستأذن فقال ‪:‬‬
‫يا بلل ائذن له وبشره بالجنة ‪ . . .‬الحببديث نحببوه ‪ .‬وفيببه‬
‫أن كل مسسن أبي بكر وعمببر وعثمببان دلببى رجليببه فببي‬
‫البئر وكشف عن فخذيه ‪.‬‬
‫أخرجه الطبراني في ) الوسط ( ورجبباله موثقببون كمببا‬
‫في ) المجمع ( وقال في مكان آخر منه ‪:‬‬
‫) ورجاله رجال الصببحيح غيببر شببيخ الطبببراني علببي بببن‬
‫سعيد وهو حسن الحديث ( ‪.‬‬
‫وله شاهد رابع من حديث ابببن عببباس أخرجببه الطبببراني‬
‫والبزار ولكن في إسنادهما النضر أبو عمرو وهو مببتروك‬
‫كما قال الهيثمي ‪.‬‬
‫) وعن أنس أن رسول الله صبلى اللبه عليبه وسبلم غبزا‬
‫خيبر فصلينا عندها صلة الغببداة بغلببس فركببب نبببي اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم وركب أبببو طلحببة وأنببا رديببف أبببي‬
‫طلحة فأجرى نبي الله صلى الله عليه وسببلم فببي زقبباق‬
‫خيبر وإن ركبتي لتمس فخببذ نبببي اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ثم حسببر الزار عببن فخببذه حببتى إنببي لنظببر إلببى‬
‫بياض فخذ النبي صلى الله عليه وسلم ‪ . . . .‬الحديث ( ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري وعنه ابن حزام ومسلم والبيهقي وأحمد‬
‫عن إسماعيل بن علية قال ‪ :‬ثنببا عبببد العزيببز بببن صببهيب‬
‫عنه به والسياق للبخاري ‪.‬‬
‫وقال الخرون ‪ :‬وانحسر بدل ‪ :‬حسر ‪.‬‬
‫وكذلك رواه الطبراني كما في ) الفتح ( ورواه النسببائي‬
‫باختصار ذكر الحسر ‪.‬‬
‫وقد ذهب إلى هذه المسألة ‪ -‬أن العورة السوأتان فقببط‬
‫ الظاهرية وهو رواية عن أحمد ومالك كما في ) الفتح (‬‫عببن النببووي وذكببره فببي ) شببرح مسببلم ( عببن أصببحاب‬
‫مالببك ‪ .‬وبببه قببال أبببو سببعيد الصببطخري مببن الشببافعية‬
‫واختاره السيوطي كما يأتي ‪ .‬قال ابن حزم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وهو قول ابن أبي ذئب وسفيان الثوري وأبي سببليمان‬
‫وبه نأخذ ( قال ‪:‬‬
‫) وهو قول جمهور السلف ( ‪.‬‬
‫ثببم روى عببن جبببير بببن الحببويرث قببال ‪ :‬رأيببت أبببا بكببر‬
‫الصديق واقفا على قزح يقول ‪ :‬يببا أيهببا النبباس أصبببحوا‬
‫وإني لنظر إلى فخذه قد انكشف ‪.‬‬
‫ورواه البخاري عن موسى بن أنس بن مالببك فببذكر يببوم‬
‫اليمامة فقال ‪ :‬أتى أنس إلى ثابت بن قيس بن الشماس‬
‫وقد حسر عبن فخبذيه وهبو يتحنبط ‪ -‬يعنبي مبن الحنبوط‬
‫للموت ‪. -‬‬
‫وقال عطاء بن السائب ‪ :‬دخلببت علببى أبببي جعفببر ‪ -‬هببو‬
‫محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ‪ -‬وهببو‬
‫محموم وقد كشف عن فخذيه ‪ . . . .‬وذكر الخبر ‪.‬‬
‫ومببن الحجببة لهببؤلء حببديث عائشببة وحببديث أنببس هببذا‬
‫والستدلل بالول ظاهر لن فيه أنه عليه السلم كشببف‬
‫عن فخذيه قصدا وأما حببديث أنببس فببوجه السببتدلل بببه‬
‫ظاهر أيضا على رواية البخبباري ‪ :‬ثببم حسببر الزار ‪ .‬فببإن‬
‫مفاده أنه فعببل ذلببك أيضببا عمببدا إل أن يخببرج علببى هببذا‬
‫رواية الخرين ‪ :‬وانحسببر الزار فببإن ظاهرهمببا أن الزار‬
‫انحسر بنفسه لكن قال الحافظ ‪:‬‬
‫) يمكن الستدلل على أن الفخذ ليست بعورة مببن جهببة‬
‫استمراره على ذلك لنه وإن جاز وقببوعه مببن غيببر قصببد‬
‫لكن لو كانت عورة لم يقر على ذلك لمكان عصمته صببلى‬
‫الله عليه وسلم ولو فببرض أن ذلببك وقببع لبيببان التشببريع‬
‫لغير المختار لكان ممكنا لكن فيه نظر من جهببة أنببه كببان‬
‫يتعيببن حينئذ البيببان عقبببه كمببا فببي قضببية السببهو فببي‬
‫الصلة وسياقه عند أبي عوانة والجوزقي من طريق عبببد‬
‫الوارث عن عبد العزيز ظاهر في استمرار ذلبك ولفظبه ‪:‬‬
‫فأجرى رسول اللببه فببي زقبباق خيبببر وإن ركبببتي لتمببس‬
‫فخذ نبي الله صببلى اللببه عليببه وسببلم وإنببي لرى بيبباض‬
‫فخذيه ( ‪ .‬قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وظاهر قببول أنببس هببذا أن المببس كببان بببدون الحببائل‬
‫ومس العورة بدون الحائل ل يجوز ( ‪ . 1‬وقال ابن حزم ‪:‬‬
‫) فصح أن الفخذ ليس عورة ولو كانت عورة لما كشببفها‬
‫الله عز وجل عن رسوله صلى الله عليببه وسببلم المطهببر‬
‫المعصوم من الناس في حالة النبوة والرسببالة ول أراهببا‬
‫أنس ابن مالك ول غيره وهو تعالى قد عصمه من كشببف‬
‫العورة في حال الصبا وقبل النبوة ( ‪.‬‬
‫ثم روى من طريق مسلم حديث جابر المتقدم الذي فيه ‪:‬‬
‫فما رئي بعد ذلك عريانا ‪.‬‬
‫وذهببب أبببو حنيفببة والشببافعي إلببى أن الفخببذ عببورة‬
‫واحتجببوا بحببديث ‪ ) :‬الفخببذ عببورة ( وأجببابوا عببن حببديث‬
‫عائشببة بمببا فببي روايببة مسببلم مببن الببتردد بيببن كببون‬
‫المكشوف هو الفخذ أو الساق فقال في ) المجموع ( ‪:‬‬
‫) ل دللة فيه على أن الفخذ ليببس بعببورة لنببه مشببكوك‬
‫في المكشوف ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬قد بينا أن سائر الروايات في هذه القصببة تقطببع‬
‫بأن المكشوف هو الفخذ فيجب حمل رواية مسلم عليها ‪.‬‬
‫ثم قال النووي ‪:‬‬
‫) قال أصحابنا ‪ :‬لو صح الجزم بكشف الفخذ تأولناه على‬
‫أن المراد كشف بعض ثيابه ل كلها قببالوا ‪ :‬ولنهببا قضببية‬
‫عين فل عموم لها ول حجة فيها ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬الحجة فيها من حيث أن ذلك العمل هببو مببن نبينببا‬
‫صلى الله عليه وسلم الذي هو أسببوتنا وقببدوتنا فببي كببل‬
‫شيء إل ما استثناه الدليل لقوله تعالى ‪ } :‬لقد كان لكببم‬
‫في رسول الله أسوة حسنة { ] الحببزاب ‪ [ 21/‬ول يصببح‬
‫دليل التخصيص كما يأتي فيبقى دليل القتببداء بببه صببلى‬
‫الله عليه وسببلم فببي هببذا الخصببوص عامببا شببامل لمتببه‬
‫فيثبت المطلوب ‪.‬‬
‫وأما تأويل ذلك بأنه كشف بعببض ثيببابه ‪ .‬فل يغنببي فببتيل‬
‫لن فيه التسليم بأنه كشببف عببن بعببض فخببذه فببإن كببان‬
‫عببورة فكيببف يجببوز الكشببف عببن بعضببها وإذا كببان مببراد‬
‫‪ ( 1 ) 1‬ولذا قال السيوطي في حاشيته علببى النسببائي ) ‪ - ( 2/92‬تعليقببا‬
‫على قول أنس هذا ‪ : -‬هذا دليل لمن يقول ‪ :‬إن الفخببذ ليببس بعببورة ‪ .‬وهببو‬
‫المختار ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫النووي من ذلك أنه يجوز الكشف عببن البعببض دون الكببل‬
‫فهو خالف مذهبه حيث قال ‪:‬‬
‫) فإن انكشف شيء من عورة المصببلي لببم تصببح صببلته‬
‫سواء أكثر المنكشف أم قل ولو كببان أدنببى جببزء وسببواء‬
‫هذا في الرجل والمرأة ‪ ( . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫وأجابوا عن حديث أنس بببأن الزار انكشببف بنفسببه عببن‬
‫فخذه عليه السلم دون قصده كما تفيببده روايببة مسببلم ‪:‬‬
‫انحسر ‪ .‬لكن الحديث يفيد جواز الكشف من وجهة أخببرى‬
‫وهي استمراره صلى الله عليه وسلم علببى الكشببف كمببا‬
‫سبق عن الحافظ وكذلك قببول أنببس ‪ :‬وإنببي لرى بيبباض‬
‫فخذيه ‪ .‬يدل على أنه لم يكن من المحببرم عنببدهم النظببر‬
‫إلى الفخذ وإل لمببا نظببر إليببه أنببس رضببي اللببه عنببه وإذ‬
‫المر كذلك فيدل على أنه ليس بعورة وهو المطلوب ‪.‬‬
‫فثبت بما ذكرنببا أن كببل مببا أوردوه علببى الحببديثين غيببر‬
‫وارد عند التحقيق ‪.‬‬
‫على أنه قد جاءت أحاديث أخرى في الباب لكنها دونهمببا‬
‫في الدللة على المطلوب فمنها حديث أبي العالية البراء‬
‫قال ‪ :‬إن عبد الله بن الصامت ضرب فخببذي وقببال ‪ :‬إنببي‬
‫سألت أبا ذر فضرب فخذي كما ضرب فخذك وقال ‪ :‬إنببي‬
‫سألت رسول اللبه صبلى اللبه عليبه وسبلم كمبا سبألتني‬
‫فضرب فخذي كما ضرب فخذك وقال ‪:‬‬
‫) صل الصلة لوقتها فإن أدركتك الصلة معهم فصل ول‬
‫تقل ‪ :‬إني قد صليت فل أصلي ( ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري في ) الدب المفرد ( ومسلم وعنببه ابببن‬
‫حزم وقال ‪ :‬فلو كانت الفخذ عورة لما مسها رسول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم من أبي ذر اصل بيده المقدسة ولو‬
‫كببانت الفخببذ عنببد أبببي ذر عببورة لمببا ضببرب عليهببا بيببده‬
‫وكببذلك عبببدالله بببن الصببامت وأبببي العاليببة ‪ -‬كببذا ‪ -‬ومببا‬
‫يسببتحل مسببلم أن يضببرب بيببده علببى ذكببر إنسببان علببى‬
‫الثياب ول على حلقة دبر النسببان علببى الثيبباب ول بببدن‬
‫امرأة أجنبية على الثياب البتة وقد منع رسول الله صببلى‬
‫اللببه عليببه وسببلم مببن القببود مببن الكسببعة وهببي ضببرب‬
‫الليتين على الثياب بباطن القدم وقال ‪ ) :‬دعوهببا فإنهببا‬
‫منتنة ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ومنها حديث زيد بن ثابت أن رسول الله صلى الله عليببه‬
‫وسلم أملى عليه ‪ } :‬ل يستوي القاعدون مببن المببؤمنين‬
‫والمجاهدون في سبيل الله { ] النساء‪ [ 95/‬قال ‪ :‬فجاءه‬
‫ابن أم مكتوم وهو يملها علي فقال ‪ :‬يببا رسببول اللببه لببو‬
‫أستطيع الجهاد لجاهدت ‪ -‬وكان رجل أعمى ‪ -‬فأنزل اللببه‬
‫تبارك وتعالى على رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫وفخذه علببى فخببذي فثقلببت علببي حببتى خفببت أن تببرض‬
‫فخذي ثم سري عنه فأنزل الله عببز وجببل ‪ } :‬غيببر أولببي‬
‫الضرر { ‪.‬‬
‫أخرجببه البخبباري والنسببائي والترمببذي وقببال ‪ ) :‬حسببن‬
‫صحيح ( وأحمببد عببن صببالح بببن كيسببان عببن ابببن شببهاب‬
‫قال ‪ :‬ثني سهل بن سعد عن مروان بن الحكم عنه ‪.‬‬
‫وكذا رواه الطحاوي في ) المشكل ( عن صالح ‪.‬‬
‫وتابعه عن ابن شهاب ‪ :‬عبد الرحمن بن إسحاق ‪.‬‬
‫أخرجه النسائي والطبري كما في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫وخالفهمببا معمبر فقبال ‪ :‬عبن الزهبري عبن قبيضببة ببن‬
‫ذؤيب عن زيد بن ثابت أخرجه أحمد ‪.‬‬
‫ولعل الزهري له فيه إسنادان ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫وللحديث طريببق أخببرى عنببه ‪ .‬رواه أبببو داود والطحبباوي‬
‫والحاكم وصححه ووافقه الذهبي وأحمد عن عبد الرحمن‬
‫بن أبي الزناد عن أبيه عببن خارجببة بببن زيببد عببن زيببد بببن‬
‫ثابت به ‪.‬‬
‫وقد علق البخاري هببذا الحببديث فببي ببباب مببا يببذكر فببي‬
‫الفخذ كما علببق فيببه حبديث أنببس السببابق البذكر مشبيرا‬
‫بذلك إلى أن الفخذ ليس بعورة ولذلك قال الشببيخ محمببد‬
‫أنور الكشميري في ) فيض الباري ( ‪:‬‬
‫) والذي يظهر من صنيع المصنف رضي الله عنه أنه مال‬
‫إلى مذهب مالببك رضببي اللببه عنببه وحمببل مببا ذهببب إليببه‬
‫الحنفية على الحتياط ( ‪.‬‬
‫وأما حديث ‪ ) :‬الفخذ عورة ( ‪ .‬فحديث ضعيف أشببار إلببى‬
‫ضعفه البخاري في ) صببحيحه ( فقببال ‪ :‬ويببذكر عببن ابببن‬
‫عباس وجرهد ومحمد بن جحش عن النبي صلى الله عليه‬
‫وسلم ‪ ) :‬الفخذ عورة ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ولبد هنا من أن نتكلببم بتوسببع علببى علببل هببذا الحببديث‬
‫ليتحقببق القببارئ مببن أنببه ل يقببوى علببى معارضببة تلببك‬
‫الحاديث المفيدة بأن الفخذ ليس بعورة فنقول ‪:‬‬
‫أول ‪ :‬حببديث ابببن عببباس ‪ :‬رواه أبببو يحيببى القتببات عببن‬
‫مجاهد عنه قال ‪ :‬قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) الفخذ عورة ( ‪.‬‬
‫وعلته أبو يحيى هذا واسببمه علببى الشببهر ‪ :‬دينببار وهببو‬
‫ضعيف كما قال ابن حزم في ) الملحببى ( والحببافظ فببي‬
‫) الفتح ( ‪.‬‬
‫أخرجببه الترمببذي والطحبباوي فببي ) شببرح المعبباني (‬
‫والحاكم والبيهقي وأحمد كلهم عنه ‪.‬‬
‫ثانيا ‪ :‬حديث جرهد ‪:‬‬
‫وعلته الجهالة والضطراب المببؤدي إلببى عببدم الثقببة بببه‬
‫فقد أخرج أبو داود والطحاوي في ) المشكل ( والبيهقي‬
‫والطيالسي وأحمد كلهم عن مالببك عببن أبببي النضببر عببن‬
‫زرعة بن عبد الرحمن ابن جرهد عن أبيه عن جرهد ‪.‬‬
‫ورواه الببدرامي والطحبباوي فببي ) شببرح المعبباني ( عببن‬
‫مالك عن أبي النضر عن زرعة بن عبد الرحمببن عببن أبيببه‬
‫مرفوعا به ‪ .‬فجعله من مسند عبد الرحمن بن جرهد ‪.‬‬
‫وأخرجه الترمذي والحاكم وأحمد من طريق سفيان ابببن‬
‫عيينة عن أبي النضر عن زرعة بن مسلم بببن جرهببد عببن‬
‫جده عن جرهد ‪.‬‬
‫وأخرجه الدارقطني عن سفيان به إل أنه زاد فيه فقال ‪:‬‬
‫عن زرعة ابن مسلم عن أبيه عن جده ‪.‬‬
‫فقد اختلف فيببه علببى سببفيان كمببا اختلببف علببى مالببك‬
‫واختلف هذان فمالك يقول ‪ :‬زرعة بببن عبببد الرحمببن بببن‬
‫جرهد وسفيان يقول ‪ :‬زرعة بن مسلم ابن جرهد ‪.‬‬
‫وخالفهم أبو الزناد فقال ‪ :‬عن عمه زرعة بببن عبببد اللببه‬
‫بن جرهد عن جده جرهد ‪ .‬فسماه زرعة بن عبد الله ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي في ) المشكل ( وفي ) الشرح ( عن ‪. .‬‬
‫‪ 1 . . .‬عنه ‪.‬‬
‫ورواه الترمذي وأحمد عن معمر فقال ‪ :‬عن أبي الزناد ‪:‬‬
‫أخبرني ابن جرهد عن أبيه به ‪.‬‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 1‬غير واضح في الصل ‪ ) .‬الناشر ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وفي روايببة لحمببد والببدارقطني عببن سببفيان عببن أبببي‬
‫الزناد ‪. 2‬‬
‫ورواه عبد الله بببن محمببد بببن عقيببل عببن عبببد اللببه بببن‬
‫جرهد عن أبيه ‪.‬‬
‫أخرجه الترمذي والطحاوي فيها وأحمد عببن الحسببن بببن‬
‫صالح عنه وزاد الطحاوي في رواية لببه فقببال ‪ :‬عببن عبببد‬
‫الله بن مسلم بن جرهد عن أبيه أن النبي صلى الله عليه‬
‫وسلم قال ‪ . . . .‬فذكره ‪ .‬فجعلببه مببن مسببند مسببلم بببن‬
‫جرهد ‪.‬‬
‫فهذا اضطراب شديد ل يهتدى الباحث بسببه إلببى ترجيببح‬
‫رواية على أخرى وهو موجب ضعف الحديث لشعاره بأنه‬
‫لم يضبط كما ذكر العلماء في ) مصببطلح الحببديث ( وقببد‬
‫قال الحافظ في ) شرح البخاري ( ‪:‬‬
‫) وضببعفه المصببنف فببي ) التاريببخ ( للضببطراب فببي‬
‫إسببناده وقببد ذكببرت كببثيرا مببن طرقببه فببي ) تغليببق‬
‫التعليق ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وكذلك ضعفه ابن القطان ففببي ) نصببب الرايببة (‬
‫للزيلعي قال ابن القطان ‪:‬‬
‫) وحديث جرهد له علتان ‪ :‬الضببطراب المببؤدي لسببقوط‬
‫الثقة به وذلك أنهم مختلفون فيه فمنهم من يقول زرعة‬
‫بن عبد الرحمببن ومنهببم مببن يقببول زرعببة بببن عبببد اللببه‬
‫ومنهم من يقول ‪ :‬زرعة بن مسببلم ‪ .‬ثببم مببن هببؤلء مببن‬
‫يقول ‪ :‬عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسببلم ومنهببم‬
‫من يقول ‪ :‬عن أبيه عن جرهد عن النبي صلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ومنهم من يقول ‪ :‬زرعة عن آل جرهببد عببن جرهببد‬
‫عن النبي صلى الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫والعلة الثانية ‪ :‬أن زرعة وأببباه غيببر معروفببي الحببال ول‬
‫مشهوري الرواية ( ‪.‬‬
‫ومنه تعلم أن قول الحاكم ‪:‬‬
‫) إنه حديث صحيح السناد (‬
‫غير صحيح وإن وافقه الذهبي ‪.‬‬
‫ثالثا حديث محمد بن جحش ‪.‬‬
‫‪2‬‬

‫) ‪ ( 1‬قال ‪ :‬أخبرني أبي جرهد عن جرهد ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫رواه أبو كثير مولى محمد بن عبد الله بن جحش مرفوعا‬
‫به ‪.‬‬
‫وعلته أبو كثير هذا فإنه مجهول كما قال ابن حزم وقببال‬
‫الحافظ ‪:‬‬
‫) لم أجد فيه تصريحا بتعديل ( ‪.‬‬
‫أخرجببه الطحبباوي فببي ) الشببرح ( وفببي ) المشببكل (‬
‫والحاكم والبيهقي وأحمد والبخاري أيضا فببي ) التاريببخ (‬
‫كما في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫ومن العجيب قول البيهقي ‪ -‬بعد أن ساق هذه الحبباديث‬
‫الثلثة بأسانيدها ‪: -‬‬
‫) وهذه أسانيد صحيحة يحتج بها ( ‪.‬‬
‫مع أنه ل يخفى على المبتدئ في هذا العلم ‪ -‬فضل عببن‬
‫مثل البيهقي ‪ -‬أنببه ل يصببح شببيء منهببا كمببا بينببا ولببذلك‬
‫تعقبه ابن التركماني في ) الجوهر النقي ( بنحو ما ذكرنا‬
‫من العلل ثم قال ‪:‬‬
‫) وذكر ابن الصلح أن الثلثة متقاعدة عن الصحة ( ‪.‬‬
‫رابعا ‪ :‬حديث علي بن أبي طالب رضي الله عنه ‪.‬‬
‫رواه ابن جريج عن حبيب بن أبببي ثببابت عببن عاصببم بببن‬
‫ضمرة عنه ‪.‬‬
‫أخرجه ابن مبباجه فببي الجنببائز ببباب مببا جبباء فببي غسببل‬
‫الميببت مببن ) سببننه ( ‪ -‬عببن بشببر بببن آدم والحبباكم عببن‬
‫الحارث بن أسامة والبيهقي عن محمد بن سببعد العببوفي‬
‫ثلثتهببم عببن روح بببن عبببادة ‪ .‬والطحبباوي فببي ) شببرح‬
‫الثبببار ( وفبببي ) المشبببكل ( عبببن يحيبببى ببببن سبببعيد‬
‫والدارقطني عن عبد المجيد بن عبد العزيز بببن أبببي رواد‬
‫ثلثتهم عن ابن جريج به ‪.‬‬
‫وعلة هذا السناد النقطاع بين ابن جريج وحبيب بن أبببي‬
‫ثابت من جهة وبين حبيب هذا وعاصم بن ضمرة من جهة‬
‫أخرى ‪.‬‬
‫وابن جريببج وابببن أبببي ثببابت معروفببان بالتببدليس علببى‬
‫جللة قدرهما ‪.‬‬
‫وقد صرح ابن جريج في رواية عنه بأنه سمعه بالواسطة‬
‫عن ابن أبي ثابت ‪ .‬فرواه أبو داود ومن طريقه البببيهقي‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫عن حجاج عن ابن جريج قال ‪ :‬أخبرت عن حبيب بببن أبببي‬
‫ثابت عن عاصم به ‪.‬‬
‫ولذلك قال أبو حاتم في ) العلل ( ‪:‬‬
‫) ابن جريج لم يسمع هذا الحديث من حبيب إنما هو مببن‬
‫حديث عمرو ابن خالد الواسببطي ول يثبببت لحبببيب روايببة‬
‫عن عاصم ( ‪.‬‬
‫وكذا قال ابن معين كمببا فببي ) التلخيببص ( أن حبيبببا لببم‬
‫يسمعه من عاصم وابن بينهما رجل ليس بثقة ‪.‬‬
‫وبيببن البببزار أن الواسببطة بينهمببا هببو عمببرو بببن خالببد‬
‫الواسطي ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وكأنه من أجل ذلك قال أبو داود بعد ) أن ( سبباق‬
‫الحديث ‪:‬‬
‫) وهذا الحديث فيه نكارة ( ‪ .‬ثم قال الحافظ ‪:‬‬
‫) وقببع فببي زيببادات المسببند وفببي الببدارقطني ومسببند‬
‫الهيثم بن كليب تصريح ابن جريج بإخبببار حبببيب لببه وهببو‬
‫وهم في نقدي وقد تكلمت عليه في الملء على أحاديث‬
‫مختصر ابن الحاجب ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬ونحببن نبببين مببا أشببار إليببه الحببافظ مببن الببوهم‬
‫فنقببول ‪ :‬قببد أخرجببه الببدارقطني مببن طريببق أحمببد بببن‬
‫منصور بن راشببد ‪ :‬نببا روح ابببن عبببادة ‪ :‬ثنببا أبببن جريببج ‪:‬‬
‫أخبرني حبيب بن أبي ثابت عن عاصم به ‪.‬‬
‫وهذه رواية شاذة فقد خالف أحمد بن منصور جميع مببن‬
‫رواه من الثقات عن روح بببن عبببادة فقببالوا كلهببم ‪ :‬عببن‬
‫رواح ‪ :‬نا ابن جريج عن حبيب كمببا سبببق ‪ .‬فلببم يصببرحوا‬
‫بالسماع ورواية هؤلء مقدمة على رواية أحمد بن منصور‬
‫هذه الشاذة ل سببيما وأن هببذا ليببس بببالمعروف بببالحفظ‬
‫والضبط في الرواية وغاية ما قيل فيه ‪ :‬إنببه صببدوق كمببا‬
‫في ) تاريخ بغداد ( عن أبي حاتم والصدوق قد يخطئ ‪.‬‬
‫وأخرجه عبد الله بن المام أحمد في مسند أبيببه فقبال ‪:‬‬
‫ثني عبيد الله بن عمببر القببواريري ‪ :‬ثنببي يزيببد أبببو خالببد‬
‫البيسري القرشي ‪ :‬ثنا ابن جريج ‪ :‬أخبرني حبيب بن أبي‬
‫ثابت عن عاصم به ‪.‬‬
‫وهذا إسناد ضعيف عن ابن جريج فإن أبا خالد هببذا قببال‬
‫ابن حزم ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ول يدرى من هو ( وقال الحافظ في ) التعجيل ( ‪:‬‬
‫) إنه مجهول ( ‪.‬‬
‫وأما قول الذهبي في ) الميزان ( ‪:‬‬
‫) أورده الذهبي ابن عدي ومشاه فقال ‪ :‬ليس هو بمنكببر‬
‫الحديث ( فليس بتوثيق صريح ‪.‬‬
‫ويدل على أن الحافظ نقل في ) اللسان ( قببول الببذهبي‬
‫هذا مع أنه قببال فببي ) التعجيببل ( ‪ ) :‬إنببه مجهببول ( كمببا‬
‫سبق ‪ .‬فل تعارض بين القولين إذن ‪.‬‬
‫هذا ولو سلمنا أن تصريح ابن جريج بسببماعه مببن حبببيب‬
‫ثببابت فل يثبببت بببذلك الحببديث فببإنه ل تببزال فيببه العلببة‬
‫الخرى قائمة وهي النقطاع أيضا بين حبيب وعاصم كما‬
‫سبق نقله عن الحافظين ابن معيببن وأبببي حبباتم وسببواء‬
‫صح كون الواسطة بينهما هو عمرو بن خالد الواسطي أو‬
‫لم يصح فالحديث منقطع ل يصح لجهالة الواسطة بينهمبا‬
‫‪.‬‬
‫وأما اعتراض الستاذ أحمد محمد شاكر في تعليقه علببى‬
‫المسند بأنه قد ثبت اللقاء بينهما ) فانى لنا أن نزعم أنه‬
‫لم يسمع هذا الحديث منه ( فإنما يصح فيمببا لببو لببم يكببن‬
‫حبيب بن أبي ثابت مدلسا أما وهو معروف بالتببدليس فل‬
‫يكتفببى حينئذ بالمعاصببرة وثبببوت اللقبباء بببل ل بببد مببن‬
‫تصريح المدلس بسماعه من الذي روى عنه لتكون روايته‬
‫صحيحة مقبولة ‪ .‬وهذا أمببر متفببق عليببه بيببن العلمبباء ول‬
‫يخفى ذلك على الستاذ المشار إليه فل أدري كيف ذهببب‬
‫هناك إلى تصحيح التصال بمجرد المعاصرة مع علمه بببأنه‬
‫يشترط في ذلك أن ل يكون الراوي مدلسا ) راجع مقدمة‬
‫صحيح مسلم فلعله لم يستحضر حين الكتابة كببون حبببيب‬
‫هذا مدلسا وقد قال الحافظ في ) التقريب ( إنه ‪:‬‬
‫) ثقة فقيه جليل وكان كثير الرسال والتدليس ( ‪.‬‬
‫فثبت بما ذكرنا صواب قول من أعببل الحببديث بالنقطبباع‬
‫وأنه ضعيف غير صالح للحتجبباج بببه فضببل عببن معارضببته‬
‫لتلببك الحبباديث الصببحيحة السببابقة فببي ) الصببحيحين (‬
‫وغيرهما ‪.‬‬
‫) تنبيه ( ‪ :‬إنما نصصنا على الببباب الببذي أخببرج فيببه ابببن‬
‫ماجه الحديث من ) سننه ( على خلف عادتنا فيمببا نكتببب‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫من التخريج ‪ :‬لني رأيت الستاذ السابق الذكر يقول فببي‬
‫تخريج الحديث ‪:‬‬
‫) ونسبه في ) المنتقى ( و) ذخائر المواريث ( والمنذري‬
‫فيما نقل شارح أبي داود وابن حجببر فببي التلخيببص إلببى‬
‫ابببن مبباجه بببل عيببن صبباحب ) الببذخائر ( أنببه فببي كتبباب‬
‫الجنائز منه ولم أجده بعد طول البحث (‬
‫هذا وفي الباب عن عمرو بن شعيب عن أبيه عببن جببده ‪.‬‬
‫ويأتي قريبا ‪.‬‬
‫) وعن أبي موسى أن النبي صلى الله عليه وسببلم كببان‬
‫قاعدا في مكان فيه ماء قد كشف عببن ركبببتيه أو ركبببتيه‬
‫فلما دخل عثمان غطاها ( ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري والطبراني والبيهقي من طريق سليمان‬
‫ابن حرب ‪ :‬ثنا حماد بن زيد ‪ :‬ثني علي بن الحكم وعاصببم‬
‫الحول ‪ :‬أنهما سمعا أبا عثمببان يحببدث عببن أبببي موسببى‬
‫به ‪.‬‬
‫وفي الباب أحاديث أخرى ‪:‬‬
‫منها عن أبي الدرداء قال ‪ :‬كنت جالسا عند النبببي صببلى‬
‫الله عليه وسلم إذ أقبل أبو بكر آخببذا بطببرف ثببوبه حببتى‬
‫أبدى عن ركبتيه فقال النبي صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬أما‬
‫صاحبكم فقد غامر ( فسلم وقال ‪ :‬يا رسول الله إنه كان‬
‫بيني وبين ابن الخطاب شببيء فأسببرعت إليببه ثببم نببدمت‬
‫فسألته أن يغفر لي فأبى علببي فببأقبلت إليببك فقببال ‪: :‬‬
‫) يغفر الله لك يا أبا بكر ) ثلثا ( ثببم إن عمببر نببدم فببأتى‬
‫منزل أبي بكر فسأل ‪ :‬أثم أبو بكببر ؟ فقببالوا ‪ :‬ل ‪ .‬فببأتى‬
‫النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم فسببلم عليببه فجعببل وجببه‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم يتمعر حببتى اشببفق أبببو بكببر‬
‫فجثا على ركبتيه فقال ‪ :‬يببا رسببول اللببه واللببه أنببا كنببت‬
‫أظلم ) مرتين ( فقال النبي صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬إن‬
‫الله بعثني إليكم فقلتببم ‪ :‬كببذبت وقببال أبببو بكببر ‪ :‬صببدق‬
‫وواساني بنفسه وماله فهببل أنتببم تبباركو لببي صبباحبي ؟‬
‫) مرتين ( فما أوذي بعدها ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري والطحاوي في ) المشكل ( عنه ‪.‬‬
‫ومنها عن عمرو بن الشريد عن أبيه أن النبي صلى اللببه‬
‫عليه وسلم تبع رجل من ثقيف حتى هرول في أثره حتى‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخذ ثوبه فقال ‪ ) :‬ارفع إزارك ( قال فكشف الرجببل عببن‬
‫ركبتيه فقال ‪ :‬يا رسول الله إني أحنف ) الحنبف ‪ :‬إقبببال‬
‫القدم بأصابعها على القدم الخببرى ( ) وتصببطك ركبتبباي‬
‫فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬كل خلق اللببه‬
‫عز وجل حسن ( قال ‪ :‬ولم ير ذلك الرجل إل وإزاره إلببى‬
‫أنصاف ساقيه حتى مات ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد قال ‪ :‬ثنا روح ‪ :‬ثنا زكريببا بببن إسببحاق ‪ :‬ثنببا‬
‫إبراهيم بن ميسرة ‪ :‬أنه سمع عمرو بن الشريد به ‪.‬‬
‫وأخرجه الطحاوي في ) المشببكل ( ‪ :‬ثنببا أبببو أميببة ‪ :‬ثنببا‬
‫روح بن عبادة به ‪.‬‬
‫وهذا إسناد صحيح على شرط الشيخين ‪.‬‬
‫) فائدة ( ‪ :‬واسم الرجل صبباحب الزار عمببرو بببن زرارة‬
‫كما فببي روايببة للطبببراني مببن حببديث أبببي أمامببة ‪ .‬رواه‬
‫بأسانيد عنه ورجال أحدها ثقات كما في ) المجمع ( ‪.‬‬
‫ورواه أحمد عن عمرو هذا نفسه لكببن سببماه عمببرو بببن‬
‫فلن النصاري ‪.‬‬
‫وإسناده صحيح رجاله رجال الستة غير الوليد بن سلمان‬
‫وهو ثقة كما في ) التقريب ( وقال الهيثمي ‪:‬‬
‫) ورجاله ثقات ( ‪.‬‬
‫وفي الباب عن علي بن أبي طالب أن حمزة رضببي اللببه‬
‫عنه صعد النظر إلى ركبتي النبي صلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫ثم صعد النظر إلى سرته ويأتي بتمامه قريبا إن شاء الله‬
‫تعالى ‪.‬‬
‫وفببي هببذه الحبباديث ‪ :‬أن الركبببة ليسببت بعببورة وذلببك‬
‫لمرين ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬أن رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم كشببفها‬
‫بدون ضرورة ‪.‬‬
‫وقببول الشببوكاني ‪ ) :‬إن الحتجبباج بالحببديث أن الركبببة‬
‫ليست بعورة ل يتم لن الكشببف كببان لعببذر الببدخول فببي‬
‫الماء وأيضا تغطيتها من عثمببان مشببعر بأنهببا عببورة وإن‬
‫أمكن تعليل التغطيببة بغيببر ذلببك فغايببة المببر الحتمببال (‬
‫مردود ‪.‬‬
‫أمببا أول ‪ :‬فلن الحببديث ينببص علببى أنببه عليببه الصببلة‬
‫والسلم كان قاعدا في مكان فيه ماء فكشف عن ركبتيه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫‪ .‬وهذا معناه أنه صلى الله عليه وسلم كان جالسببا مببدليا‬
‫رجليببه فببي المبباء وعليببه فببأي عببذر فببي الكشببف عببن‬
‫الركبتين فيما لو كانتا من العورة أليببس كببان باسببتطاعة‬
‫النبي صلى الله عليببه وسببلم أن يكتفببي بببإدلء السبباقين‬
‫دون الكشف عن العورة ؟‬
‫ويدلك علببى المعنببى الببذي ذهبببت إليببه أن المببام أحمببد‬
‫أخببرج الحببديث مببن طريببق أخببرى عببن أبببي موسببى ‪ :‬أن‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم كان في حائط بالمدينة‬
‫على قف البببئر ) أي ‪ :‬الدكببة الببتي تجعببل حولهببا ( مببدليا‬
‫رجليه فدق الباب أبو بكر ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫ورواه مسلم نحوه من طريق ثالثة بلفظ ‪ :‬وتوسط قفها‬
‫وكشف عن ساقيه ودلهما في البئر ‪.‬‬
‫ول تعارض بين هذه الرواية وبين رواية البخاري المصرح‬
‫بالكشف عن الركبة لنها تتضمن الزيببادة مببن ثقببة وهببي‬
‫مقبولة اتفاقا كما أنه ل تعارض بين رواية البخبباري هببذه‬
‫وبين رواية عائشة وغيرها المصرحة بالكشف عببن الفخببذ‬
‫للسبب نفسه وهذا على اعتبار أن القصة واحدة وأمببا إذا‬
‫كانت متعددة فل إشكال ‪.‬‬
‫وأما ثانيا ‪ :‬فلن تغطيتها عببن عثمببان إنمببا هببي معاملببة‬
‫منه صلى الله عليه وسلم خاصة به رضي الله عنه لشببدة‬
‫حيائه كما غطى صلى الله عليببه وسببلم منببه فخببذيه كمببا‬
‫سبق وذلك ل يدل مطلقا على أنه إنما غطاها لنها عورة‬
‫كيف ذلك وقد كشببفها عليببه الصببلة والسببلم أمببام غيببر‬
‫عثمان كمببا هببو صببريح حببديث عائشببة وغيرهببا وكمببا هببو‬
‫الظاهر من حبديث أببي موسبى هبذا فبإنه يبروي القصبة‬
‫شاهد عيان أعني أنببه عليببه السببلم لببم يغطهببا مببن أبببي‬
‫موسى كما غطاها من عثمان ‪ .‬هذا ما ظهر من التعقيببب‬
‫على كلم الشوكاني ‪.‬‬
‫ولو افترضنا أن كلمببه صببحيح فالببدليل علببى أن الركبببة‬
‫ليست بعورة هو المر الثاني ‪ :‬وهو كشف أبببي بكببر عببن‬
‫ركبتيه وكذلك عمرو بن زرارة بحضرته عليه السببلم ولببم‬
‫ينكر عليهما ولو كان عببورة لنكببر ذلببك صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم كما أنكر على جرهد السلمي حيببن مببر عليببه وقببد‬
‫انكشبف فخببذه فقببال ‪ :‬صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬غببط‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فخذك فإن الفخذ عورة ( لو صح الحببديث ولببم يصببح كمببا‬
‫سبق بيانه ذلك مفصببل فببدل سببكوته عليببه السببلم علببى‬
‫ذلك أن الركبة ليست بعورة ولذلك قال الحافظ في شرح‬
‫حديث أبي الدرداء ‪:‬‬
‫) وفيه أن الركبة ليست عورة ( ‪.‬‬
‫وهناك دليل ثالث ‪ :‬وهو أن حمزة رضببي اللببه عنببه صببعد‬
‫النظر إلى ركبة النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ .‬ففيببه ‪-‬‬
‫علوة عن كشفه عليه السلم ‪ -‬نظر غيره إلى ركبته ولببو‬
‫كانت عورة لما أطلق حمبزة ول غيبره علبى النظبر إليهبا‬
‫كما قال ابن حزم مثله في السرة على ما يأتي ‪.‬‬
‫فالحق أن هذه قائمة علىأن الركبة ليسببت بعببورة وبهببذا‬
‫قال الشافعي قال النووي ‪:‬‬
‫) وهببو المشببهور مببن مببذهبنا وبببه قببال مالببك وطائفببة‬
‫ورواية عن أحمد وقال أبو حنيفة وعطاء ‪ :‬إنها عورة ( ‪.‬‬
‫وهذا قول ضعيف مخالف لتلك الحاديث الصحيحة ‪.‬‬
‫وقد عارضها الطحاوي بما أخرجه في ) المشكل ( قال ‪:‬‬
‫ثنا علي ابن أبي شيبة ‪ :‬ثنا يزيد بن هارون ‪ :‬ثنا حماد بببن‬
‫سلمة عن حكيم الثرم عن أبي تميمة الهجيمي ‪ :‬سببمعت‬
‫أبا موسى الشعري يقول ‪:‬‬
‫ل أعرفن أحدا نظر من جارية إل ما فوق سرتها وأسفل‬
‫من ركبتها ل أعرفن أحدا فعله إل عاقبته ‪. 1‬‬
‫قال أبو جعفر ‪:‬‬
‫) فجاز بما قد ذكرنا أن يضاد بهذا الحديث الحاديث التي‬
‫ذكرناها قبله المخالفة له ( ‪.‬‬
‫وأشار بقوله ‪ ) :‬بما قد ذكرنا ( إلى كلمه الذي قببدم بببه‬
‫لهذا الحديث وهو قوله ‪:‬‬
‫) ووجدنا أبا موسببى الشببعري قببد روي عنببه مببن كلمببه‬
‫كلم قد خلطه بوعيد لمن خالفه ممببن ل يجببوز أن يكببون‬
‫قاله رأيا لن الوعيد ل يكون فيما قد قيل بالرأي مما قببد‬
‫يجوز لغير قائله أن يقول بخلف ما قد خالف هذا المعنى‬
‫(‪.‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬انظببر تعليببق الشببيخ رحمببه اللببه علببى هببذا الثببر بعببد صببفحتين ‪.‬‬
‫) الناشر ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهذا كما ترى فإنه يزعببم أن الحببديث وإن كببان موقوفببا‬
‫فله حكم المرفببوع لمببا فيببه مببن الوعيببد الببذي ل يقببال ‪-‬‬
‫بزعمه ‪ -‬بالرأي المجرد ‪ .‬وهذا غير لزم فببي الحكببام بببل‬
‫يجوز الوعيد على أمر وصل إليه المرء باجتهاده وإن كببان‬
‫قد يحتمل أن يكون فيه مخطئا ‪.‬‬
‫وبالجملة فالحتجاج بهذا الحديث على أن الركبة عببورة ل‬
‫يصح لمور ‪:‬‬
‫أول ‪ :‬أنه موقوف ‪.‬‬
‫ثانيا ‪ :‬أنه معارض لما هو أصح منه ‪.‬‬
‫ثالثا ‪ :‬أنه وارد في المة فهببو أخببص مببن الببدعوة ‪ .‬وقببد‬
‫اختلفوا في عببورة المببة علببى أقببوال كببثيرة ربمببا يببأتي‬
‫ذكرها أصحها دليل أنها كالحرة ل فرق بينهما ‪.‬‬
‫وإن صنيع الطحاوي هذا في قياس الرجببل الحببر وغيببره‬
‫على المة في أن الركبة عورة يشبه تماما قياس النووي‬
‫الرجل أيضا على المرأة في بطلن صلة مكشوف العورة‬
‫وقد سبق الرد عليه بما فيه كفاية ‪.‬‬
‫ولعله لم يعرج صبباحب ) الهدايببة ( وغيببره مببن الفقهبباء‬
‫على حديث أبي موسى لما فيببه مببن المببور الببتي ذكرنببا‬
‫وإنما احتجببوا بحببديث ‪ ) :‬الركبببة عببورة ( ‪ .‬وهببذا لببو صببح‬
‫لكان دليل واضحا لهم ولكنه ل يصح بببل هببو متفببق علببى‬
‫ضببعفه فقببد أخرجببه الببدارقطني مببن طريببق النضببر بببن‬
‫منصببور الفببزاري ‪ :‬أنببا أبببو الجنببوب ‪ -‬واسببمه عقبببة بببن‬
‫علقمة ‪ -‬قال ‪ :‬سببمعت عليببا رضببي اللببه عنببه يقببول ‪. . .‬‬
‫فذكر مرفوعا ‪ .‬قال الزيلعي في ) نصب الراية ( ‪:‬‬
‫) قال شيخنا الذهبي في ) ميزانه ( ‪ :‬النضر بببن منصببور‬
‫واه قال ابن حبان ‪ :‬ل يحتج به ‪ .‬وعقبببة بببن علقمببة هببذا‬
‫ضعفه الدارقطني وأبو حاتم الرازي وأعاده المصنف في‬
‫) الكراهية ( عن أبي هريرة ولم نجده عنه ‪ .‬وفي ) المام‬
‫( قال أبو حاتم الرازي ‪ :‬عقبة ضعيف الحديث والنضر بببن‬
‫منصور مجهول ( ‪.‬‬
‫وقال الزيلعي أيضا في تخريج أحاديث الكراهية ‪.‬‬
‫) قلت ‪ :‬غريب من حديث أبي هريرة وتقببدم مببن حببديث‬
‫علي عند الدارقطني وفيه ضعف ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وقد فاتنا أن نتكلم على إسناد حديث أبي موسى فنقول‬
‫‪ :‬إن رجاله كلهم ثقات رجال الصحيح غير علي بببن شببيبة‬
‫وحكيم الثرم ‪.‬‬
‫أما الول فهو علي بن شيبة بن الصلت بن عصببفور أبببو‬
‫الحسببن السدوسببي مببولهم وهببو أو يعقببوب بببن شببيبة‬
‫بصري سكن بغداد مدة ثم انتقل إلى مصر فسببكنها روى‬
‫عنه عبد العزيز بن أحمد الغافقي وغيببره مببن المصببريين‬
‫أحاديث مستقيمة توفي سنة اثنببتين وسبببعين ومببائتين ‪.‬‬
‫كذا في تاريخ بغداد بتصرف ‪.‬‬
‫وأما الخر فقال النسائي ‪:‬‬
‫) ليس به بأس ( وذكره ابن حبان فببي ) الثقببات ( وفببي‬
‫) التقريب ( ‪:‬‬
‫) فيه لين ( ‪.‬‬
‫) وعن علي بن أبي طالب رضي الله عنه في حببديث لببه‬
‫يقول فيه ‪ :‬فنظر حمزة إلى رسول الله صلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ثم صعد النظر فنظر إلى ركبببتيه ثببم صببعد النظببر‬
‫فنظر إلى سرته ‪ . . .‬الحديث ( ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم وعنه ابن حزم والطحاوي في )‬
‫المشكل ( يببونس عببن الزهبري قببال ‪ :‬أخببرني علبي ببن‬
‫الحسين أن حسين بببن علببي عليهمببا السببلم ‪ :‬أخبببره أن‬
‫عليا قال ‪:‬‬
‫كانت لي شارف من نصيبي من المغنببم يببوم بببدر وكببان‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم أعطاني شارفا مببن الخمببس‬
‫فلما أردت أن أبتني بفاطمة بنت رسول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليببه وسببلم واعببدت رجل صببواغا مببن بنببي قينقبباع أن‬
‫يرتحببل معببي فنببأتي بببإذخر أردت أن أبيعببه الصببواغين‬
‫وأستعين به في وليمببة عببرس فبينببا أنببا أجمببع لشببارفي‬
‫متاعا من القتاب والغببرائر والحبببال وشببارفاي مناختببان‬
‫إلى جنب حجرة رجل من النصار رجعت حيببن جمعببت مببا‬
‫جمعببت فببإذا شببارفاي قببد أجبببت أسببنمتهما وبقببرت‬
‫خواصرهما وأخذ من أكبادهما فلم أملك عيني حين رأيببت‬
‫ذلك المنظر منهما فقلت ‪ :‬من فعل هبذا ؟ فقبال ‪ :‬فعبل‬
‫حمزة بن عبد المطلب وهو في هذا البيت في شرب مببن‬
‫النصار فانطلقت حتى أدخل على النبي صلى اللببه عليببه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وسلم وعنده زيد بن حارثة فعرف النبي صلى اللببه عليببه‬
‫وسلم في وجهي الذي لقيت فقال النبي صلى الله عليه‬
‫وسلم ‪ :‬مالك ؟ فقلت ‪ :‬يا رسببول اللببه مببا رأيببت كبباليوم‬
‫قببط عببدا حمببزة علببى نبباقتي فببأجب أسببنمتهما وبقببر‬
‫خواصرهما وها هو ذا فببي بيببت معببه شببرب فببدعا النبببي‬
‫صلى الله عليه وسلم بردائه فارتببدى ثببم انطلببق يمشببي‬
‫واتبعته أنا وزيد بن حارثة حتى جاء البيت الذي فيه حمزة‬
‫فاستاذن فأذنوا لهم فإذا هم شرب فطفببق رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم يلوم حمزة فيمبا فعبل فبإذا حمبزة‬
‫قد ثمل محمرة عيناه فنظر حمزة إلى رسول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم ثم صعد النظر فنظر إلى ركبتيه ثم صعد‬
‫النظر فنظر إلى سرته ثم صعد النظر فنظببر إلببى وجهببه‬
‫ثم قال حمببزة ‪ :‬هببل أنتببم إل عبيببد لبببي فعببرف فعببرف‬
‫رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم أنببه قببد ثمببل فنكببص‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم علببى عقبببيه القهقببرى‬
‫وخرجنا معه ‪.‬‬
‫وهذا لفظ البخاري ‪.‬‬
‫والحديث واضح الدللة على أن السرة ليست بعورة ذلببك‬
‫لن الرسول كشفها ولن غيببره نظببره إليهببا ‪ .‬قببال ابببن‬
‫حزم ‪:‬‬
‫) فلو كانت السرة عورة لما أطلق اللببه حمببزة ول غيببره‬
‫على النظر إليها ( ‪.‬‬
‫وقببد ذهببب إلببى أن السببرة ليسببت بعببورة ‪ :‬أبببو حنيفببة‬
‫والشافعي وهو المشهور من مذهب أصحابه ‪ .‬وقد حكببى‬
‫بعضهم الجماع على ذلك ‪ .‬وفيه نظر ‪.‬‬
‫وفي الباب أحاديث أخرى ‪:‬‬
‫منها عن عمير بن إسحاق قال ‪:‬‬
‫كنت مع الحسين بن علي فلقيه أبو هريببرة فقببال ‪ :‬ادن‬
‫مني حتى أقبل منك حيث رأيت رسببول اللببه يقبلببه منببك‬
‫فرفع ثوبه فقبل سرته ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي في ) المشكل ( من طريببق عثمببان بببن‬
‫عمر والبيهقي عن يحيى بن يحيببى ‪ :‬أنبببأ أزهببر السببمان‬
‫وأحمد عن إسماعيل وعن محمد بن أبي عببدي وابببن أبببي‬
‫شيبة في ) مسنده ( ومن طريقه ابن حبان في ) صحيحه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫( كما فبي نصببب الرايببة ( عببن شببريك أربعتهببم عببن ابببن‬
‫عوف عنه به والسياق للول منهم ‪.‬‬
‫وخالف في لفظه إسماعيل فرواه بلفظ ‪:‬‬
‫اكشف عن بطنببك حببتى أقبببل حيببث رأيببت رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم يقبل منه قال ‪ :‬فكشف عببن بطنببه‬
‫فقبله ‪.‬‬
‫ولعله ل اختلف بين روايببة إسببماعيل هببذه وبيببن روايببة‬
‫الخريببن لن هببذه مجملببة والخببرى مفصببلة والمفصببل‬
‫يقضي على المجمل ويشير إلببى ذلببك روايببة إسببماعيل ‪:‬‬
‫رأيت رسول الله يقبل منه ‪ .‬فقببد بينببت الروايببة الخببرى‬
‫أن موضع التقبيل هي السرة ‪.‬‬
‫وإسنادالحديث حسن رجاله ثقات رجال الستة غير عميببر‬
‫هذا قال في ) الميزان ( ‪ :‬وثق ما حببدث عنببه سببوى ابببن‬
‫عوف وقال يحيى بن معين ‪:‬‬
‫) ل يساوي حديثه شيئا لكن يكتب حديثه ( ‪.‬‬
‫هذه رواية عباس عنه وأما عثمان فبروى عببن يحيببى أنببه‬
‫ثقة ‪ .‬قال النسائي وغيره ‪:‬‬
‫) ليس به بأس ( ‪ .‬روى عن المقداد بببن السببود وعمببرو‬
‫بن العاص وجماعة ‪.‬‬
‫هذا وخولف فيه يحيى بن يحيى عن أزهر فبرواه الخضببر‬
‫بن أبان الهاشمي ‪ :‬ثنا أزهر بن سببعد السببمان ‪ :‬ثنببا ابببن‬
‫عون عن محمد عن أبي هريرة نحو رواية إسماعيل ‪.‬‬
‫أخرجه الحاكم ‪ :‬ثنا أبو العببباس محمببد بببن يعقببوب ‪ :‬ثنببا‬
‫الخضببر ابببن أبببان الهاشببمي بببه ‪ .‬وقببال ‪ ) :‬صببحيح علببى‬
‫شرط الشيخين ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهذا مما يتعجب منه فإن الخضر بن أبان مع كونه ليببس‬
‫من شيوخ الشيخين ول من رجالهما فهببو ضببعيف ضببعفه‬
‫الحبباكم والببذهبي كلهمببا فقببد قببال فببي ترجمتببه مببن‬
‫) الميزان ( ‪:‬‬
‫) ضعفه الحاكم وغيره وهو كوفي من موالي بني هاشم‬
‫وسمع أزهر السمان ‪ . . .‬وتكلم فيه الدارقطني ( ‪.‬‬
‫فالصواب رواية يحيى بن يحيى عن أزهر عن ابببن عببوف‬
‫عن عمير كما هي رواية الجمهور عن ابن عون ‪.‬‬
‫ويحيى هذا هو النيسابوري ثقة حافظ ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫إل أنه قد تابع الخضر بن أبان عن أزهر بن سعد السمان‬
‫عن اببن عبون عبن محمبد أببو سبلمة ‪ -‬وهبو موسبى ببن‬
‫إسماعيل ‪ -‬قال ‪ :‬ثنا حماد بن سلمة ‪ :‬أنبأ ابببن عببون عببن‬
‫محمد ‪ -‬هو ابن سيرين ‪ -‬به لفظ ‪ :‬فقبل سرته ‪.‬‬
‫أخرجه البيهقي ثم قال ‪ :‬كذا قال عن حماد وقببال غيببره‬
‫عن حماد وعن ابن عون عببن أبببي محمببد وهببو عمبببر بببن‬
‫إسحاق ‪.‬‬
‫ومنها عن أبي محذورة في حديث الذان ‪:‬‬
‫أن رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم وضببع يببده علببى‬
‫ناصية أبي محذورة ثم أمرها على وجهه ثم بين ثدييه ثببم‬
‫على يده ثم بلغت يد رسول الله إلى سرة أبي محذورة ‪.‬‬
‫أخرجببه الطحبباوي فببي ) المشببكل ( وكببذا ابببن مبباجه‬
‫والدارقطني وأحمد من طريق ابببن جريببج ‪ :‬أخبببرني عبببد‬
‫العزيز بن عبد الملك بببن أبببي محببذورة أن عبببد اللببه بببن‬
‫محيريز أخبره عنه ‪ .‬وقد أخرجوه مطول وكذا النسائي إل‬
‫أنه ليس عنده محل الشبباهد منببه وقببد سبببق لفظببه فببي‬
‫المسألة الرابعة من الذان ‪.‬‬
‫وعبد العزيز هذا مقبول ‪.‬‬
‫) ملحظببة ‪ :‬إن الشببيخ رحمببه اللببه تراجببع عببن اختيبباره‬
‫المذكور في شأن العورة ‪ .‬راجع مثل تمام المنة ‪( . . . .‬‬
‫) ‪ - 3‬غير أنه ينبغي له في الصلة قدر زائد علببى سببتر‬
‫العببورة لعمببوم قببوله تعببالى ‪ } :‬خببذوا زينتكببم عنببد كببل‬
‫مسجد {‬
‫قال شيخ السلم في الختيارات ) ‪( 4/24‬‬
‫) والله تعالى أمر بقدر زائد على ستر العورة في الصلة‬
‫فقال ) خذوا زينتكم عند كل مسجد ( فعلببق المببر باسببم‬
‫الزينة ل بستر العورة إيذانا بأن العبد ينبغي لببه أن يلبببس‬
‫أزين ثيابه وأجملها في الصلة ( ‪.‬‬
‫قببال تلميببذه الحببافظ ابببن كببثير فببي تفسببير اليببة‬
‫المذكورة ‪:‬‬
‫) ولهذه الية ومببا ورد فببي معناهببا مببن السببنة يسببتحب‬
‫التجمل عنببد الصببلة ول سببيما يببوم الجمعببة ويببوم العيببد‬
‫والطيب لنه من الزينببة والسببواك لنببه مببن تمببام ذلببك ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ومن أفضل اللباس البياض ‪ .‬ثم ذكر الحببديث الببوارد فببي‬
‫المر بالبياض من الثياب ولعله يأتي ( ثم قال ‪:‬‬
‫) وروى الطبراني بسند صحيح عن قتادة عببن محمببد بببن‬
‫سيرين أن تميما الداري اشترى رداء بببألف وكببان يصببلي‬
‫فيه ( ‪.‬‬
‫) وقد أكد ذلك النبي صلى الله عليه وسلم وبينببه فنهببى‬
‫أن يصلي الرجل في سراويل وليس عليه رداء ( ‪.‬‬
‫وهذا الحديث أخرجه أبو داود والطحبباوي والحبباكم وعنببه‬
‫البيهقي عن أبي المنيب عن عبد الله بن بريدة عببن أبيببه‬
‫قال ‪:‬‬
‫) نهببى رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم أن يصببلي‬
‫الرجل في لحاف ل يتوشح به ونهى أن يصلي الرجل في‬
‫سراويل ‪ ( . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫وهذا إسناد حسببن وأمببا قببول الحبباكم ‪ -‬وكببذا الببذهبي ‪-‬‬
‫إنه ‪:‬‬
‫) صحيح على شرط الشيخين ( ‪.‬‬
‫فمن أوهامهما فإن أبا المنيب هذا ‪ -‬واسمه عبيد الله بن‬
‫عبد الله العتكي ‪ -‬ليس من رجال الشيخين ثم هببو متكلببم‬
‫فيه قال الذهبي في ) الميزان ( ‪:‬‬
‫) وثقه اببن معيبن وغيبره قبال البخباري ‪ :‬عنبده منباكير‬
‫فأخذ أبو حاتم ينكر على البخاري لذكره أبببا المنيببب فببي‬
‫الضببعفاء وقببال ‪ :‬هببو صببالح الحببديث وقببال ابببن حبببان ‪:‬‬
‫ينفرد عن الثقات بالمقلوبات وقببال النسببائي ‪ :‬ضببعيف ‪.‬‬
‫قال ابن عدي ‪ :‬وعندي ل بأس به ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ويتلخص عندي من مجموع أقوالهم فيه أنه حسن‬
‫الحديث ما لم ينكر أو يخالف وفي التقريب أنه ‪ ) :‬صدوق‬
‫يخطئ ( ‪.‬‬
‫) الرداء ( ‪ :‬قال في ) النهاية ( ‪:‬‬
‫) هو الثوب أو البرد الببذي يضببعه النسببان علببى عبباتقيه‬
‫وبين كتفيه فوق ثيابه ( ‪.‬‬
‫وفي ) المنجد ( ‪:‬‬
‫) الرداء ‪ :‬ما يلبس فوق الثياب كالعباءة والجبة ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وذلك لما فيه مببن تببرك الببتزين المببأمور بببه كمببا قببال‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬إذا صلى أحدكم فليلبببس ثببوبيه‬
‫فإن الله أحق أن يتزين له ‪ ( . . .‬الحديث ( ‪.‬‬
‫وتمام الحديث ‪ ) :‬فإن لم يكن له ثوبان فليتزر إذا صببلى‬
‫ول يشتمل أحدكم في صلته اشتمال اليهود ( ‪.‬‬
‫وهو من حديث ابن عمر رضي الله عنه ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي في ) شرح المعاني ( من طريق حفببص‬
‫بن ميسرة عن موسى بن عقبة عن نافع عنه قال ‪ :‬قببال‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪. .‬‬
‫وأخرجه البيهقي من طريق أنس بن عياش عببن موسببى‬
‫به إل أنه قال ‪ :‬ول يرى نافع إل أنه عن رسول الله صلى‬
‫الله عليه وسلم قال ‪ . . . .‬فذكره ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله رجال الستة ‪.‬‬
‫ثم أخرجه الطحاوي وأحمد من طريبق اببن جريبج قبال ‪:‬‬
‫أخبرني نافع أن ابن عمر كساه وهو غلم فدخل المسجد‬
‫فوجده يصلي موشحا فقال ‪ :‬أليس لك ثوبان قال ‪ :‬بلببى‬
‫قال ‪ :‬أرأيت لو استعنت ببك وراء البدار أكنبت لبسبهما ؟‬
‫قال ‪ :‬نعم قال ‪ :‬فالله أحق أن تزين له أم النبباس ؟ قببال‬
‫نافع ‪ :‬بل الله فأخبره عبن رسبول اللبه صبلى اللبه عليبه‬
‫وسببلم أو عببن عمببر رضببي اللببه عنببه ‪ -‬قببال نببافع ‪ :‬قببد‬
‫استيقنت أنه عببن أحببدهما ومببا أراه إل عببن رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪ -‬قال ‪:‬‬
‫) ل يشتمل أحدكم في الصلة اشتمال اليهببود مببن كببان‬
‫له ثوبان فليتزر وليرتد ومن لم يكن له ثوبان فليببتزر ثببم‬
‫ليصل ( ‪.‬‬
‫ثم رواه من طريق عبد الله بن عبد الوهاب الحجبي قال‬
‫‪ :‬ثنا حماد بن زيد عن أيوب عن نبافع ‪ . . .‬فبذكر بإسبناده‬
‫مثله سواء ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وكببذلك أخرجببه البببيهقي مببن طريببق يوسببف بببن‬
‫يعقوب القاضي ‪ :‬ثنا سليمان بن حرب ‪ :‬ثنا حماد بن زيببد‬
‫به دون قوله ‪ :‬قال نافع ‪ :‬قال استيقنت أنه عن أحببدهما‬
‫وما أراه إل عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫وكببذا رواه أبببو داود ‪ :‬ثنببا سببليمان بببن حببرب بببه بببدون‬
‫القصة ‪ .‬وقال النووي في ) المجموع ( ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) إسناده صحيح ( وكذا قال شيخ السلم ابن تيميببة فببي‬
‫) القتضاء ( ‪.‬‬
‫ثم أخرجه البيهقي من طريق أبي الربيع ‪ :‬ثنببا حمبباد بببن‬
‫زيد به بلفظ فقببال ‪ :‬قببال رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم أو قبال ‪ :‬قببال عمببر وأكبثر ظنبي أنبه قبال ‪ :‬قبال‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫وأخرجببه أحمببد عببن ابببن إسببحاق ‪ :‬ثنببي نافعببا بببه نحببوه‬
‫موقوفا وفيه ‪ :‬قال نافع ‪ :‬ولو قلببت لببك أنببه أسببند ذلببك‬
‫إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لرجوت أن ل أكون‬
‫كذبت ‪ .‬وهذا سند جيد ‪.‬‬
‫وهذا يبين أن التردد الواقع فببي رفعببه ووقفببه إنمببا هببو‬
‫من نافع نفسه ولكنه في الوقت نفسببه يترجببح عنببده أن‬
‫يكون مرفوعا إلى النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم وكببأنه‬
‫لذلك جزم بعض الرواة عنه برفعه كما في الرواية الولى‬
‫عن حفص بن ميسرة عن موسى بن عقبة ‪.‬‬
‫وكذلك جزم برفعه عن نافع توبببة العنبببري بلفببظ ‪ ) :‬إذا‬
‫صلى أحدكم فليأتزر وليرتد ( ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي والبيهقي من طريق عبيد الله بن معبباذ‬
‫قال ‪ :‬ثني أبي قال ‪ :‬ثني شعبة عن توبة العنبري به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط الشيخين ‪.‬‬
‫) فإن لم يكن له إل في ثببوب واحببد فعليببه أن يسببتر بببه‬
‫منكبيه أيضا بأن يخالف بيببن طرفببي الثببوب لقببوله عليببه‬
‫الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) إذا صلى أحدكم في ثوب واحببد فليخببالف بيببن طرفيببه‬
‫) على عاتقيه ( وفي لفظ ‪:‬‬
‫) ليصلي أحدكم في الثوب الواحد ليس على عاتقه منببه‬
‫شيء ( هذا الحديث من رواية أبي هريرة رضي اللببه عنببه‬
‫وله عنه ثلثة طرق ‪:‬‬
‫الولى ‪ :‬عن يحيى بن أبي كثير عن عكرمببة عنببه ببباللفظ‬
‫الول ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري وأبو داود والبببيهقي وأحمببد واللفببظ لببه‬
‫من طرق عن يحيى ‪ .‬والزيببادة عنببد الجميببع خل البخبباري‬
‫وهي في ) مستخرج السماعيلي ( وأبببي نعيببم كمببا فببي‬
‫) فتح الباري ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الثانية ‪ :‬عن عبد الله بن عياش عن ابن هرمز عنه ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي ‪.‬‬
‫الثالثة ‪ :‬عن أبي الزناد عن العرج عنه باللفظ الثاني ‪.‬‬
‫أخرجبببه البخببباري ومسبببلم وأببببو داود وكبببذا النسبببائي‬
‫والدارمي والطحاوي والبببيهقي مببن طبرق عنببه ‪ .‬ولفببظ‬
‫الدارمي والبيهقي ‪ ) :‬ل يصلين ( ‪ :‬زيادة نون التأكيد ‪.‬‬
‫وكذلك أخرجه الشببافعي فببي ) الم ( مببن طريببق مالببك‬
‫وكببذا رواه الببداقطني فببي ) غببرائب مالببك ( عببن عبببد‬
‫الوهاب بن عطاء عنه كما في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫) وصورة المخالفة المذكورة أن يأخبذ طبرف ثبوبه تحببت‬
‫يده اليمنبى ويضبعه علبى كتفبه اليسبرى ويأخبذ الطبرف‬
‫الخر تحت يببده اليسببرى ويضببعه علببى كتفببه اليمنببى ثببم‬
‫يعقدهما على صدره ( ‪.‬‬
‫ذكره في تنوير الحوالك شرح موطأ مالك ( عببن الببباجي‬
‫دون العقد ‪ .‬وأما العقد فذكره النووي عن ابن السببكيت ‪.‬‬
‫ثم قال الباجي ‪:‬‬
‫) وهببذا نببوع مببن الشببتمال يسببمى التوشببيخ ويسببمى‬
‫الضطباع وهببو مببباح فببي الصببلة وغيرهببا لنببه ل يمكببن‬
‫إخراج يده للسجود وغيره دون كشف عورته ( ‪.‬‬
‫) وهذا إذا كان الثوب واسعا وأما إذا كان ضببيقا فيكفيببه‬
‫أن يأتزر به بأن يشده على وسطه لقوله عليه السلم ‪) :‬‬
‫إذا صليت وعليك ثوب واحد فإن كان واسببعا فببالتحف بببه‬
‫وإن كان ضيقا فاتزر به ( ‪.‬‬
‫وهذا الحديث من روايبة جبابر رضبي اللبه عنبه ولبه عنبه‬
‫أربعة طرق ‪:‬‬
‫الولى ‪ :‬عن فليح بن سليمان عن سعيد بن الحارث قال‬
‫‪:‬‬
‫دخلنا على جابر بن عبد الله وهو يصلي فببي ثببوب واحببد‬
‫ملتفا به ورداؤه قريب لو تناوله بلغه فلمببا سببلم سببألناه‬
‫عن ذلك فقال ‪ :‬إنما أفعل هذا ليرانببي الحمقببى أمثببالكم‬
‫فيفشوا على جابر رخصة رخصها رسول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم ثم قال جابر ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫خرجت مع رسول الله صلى الله عليه وسببلم فببي بعببض‬
‫أسفاره فجئته ليلة وهو يصلي في ثوب واحد وعلي ثوب‬
‫واحد فاشتملت به ثم قمت إلى جنبه قال ‪:‬‬
‫) جابر ما هذا الشتمال ؟ إذا صليت ‪ ( . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه البخبباري والبببيهقي وأحمببد والسببياق لببه ‪ .‬وفببي‬
‫رواية الخرين التعريف بأنه عليببه السببلم قببال ذلببك بعببد‬
‫النصراف من الصلة ‪.‬‬
‫الثانية ‪ :‬عن حاتم بن إسماعيل عببن يعقببوب بببن مجاهببد‬
‫بن أبي حزرة عن عبادة بن الوليد بن عبادة بببن الصببامت‬
‫قال ‪:‬‬
‫أتينا جابر بن عبببد اللببه فببي مسببجده وهببو يصببلي ‪. . . .‬‬
‫فذكره نحوه ‪ .‬ولفظ المرفوع ‪:‬‬
‫) إذا كببان واسببعا فخببالف بيببن طرفيببه وإذا كببان ضببيقا‬
‫فاشدده على حقوك ( ‪.‬‬
‫أخرجببه مسببلم فببي حببديثه الطويببل وأبببو داود والحبباكم‬
‫والبيهقي وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح على شرط مسلم ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫فوهما في الستدراك على مسلم ‪.‬‬
‫الثالثة ‪ :‬عن شرحبيل بن سعد ‪:‬‬
‫أنه دخل على جابر وهو يصلي ‪ . . .‬الحديث نحوه ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد والطحاوي في ) شرح المعبباني ( المرفببوع‬
‫منه فقط ورجاله ثقات رجال الشيخين غير شرحبيل هذا‬
‫وهو صدوق لكنه اختلط بآخره كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫الرابعة ‪ :‬عببن ابببن جريببج قببال ‪ :‬قببال أبببو الزبيببر ‪ :‬قببال‬
‫جابر ‪ :‬قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) من صلى في ثوب واحد فليتعطف به ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد والطحاوي أيضا ‪.‬‬
‫ورجاله كلهم رجال مسلم غير أن ابن جريج وأبببا الزبيببر‬
‫مدلسان ‪.‬‬
‫والحديث نص واضح في وجوب اللتحاف إذا كببان الثببوب‬
‫واسعا وعليببه يحمببل حببديث أبببي هريببرة المطلببق ويؤيببد‬
‫الوجوب نهيه عليه السببلم عببن تببرك ذلببك والنهببي يفيببد‬
‫التحريبم ‪ .‬وقببد ذهبب إلببى هببذا البذي ذكرنبا جماعبة مببن‬
‫السلف رضي الله عنهم ومنهم المببام أحمببد والمشببهور‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫عنه أنه لو صلى مشكوف العاتق مع القدرة على السببترة‬
‫لم تصح صلته فجعله شرطا وهببو مببذهب ابببن حببزم فببي‬
‫) المحلى ( ‪.‬‬
‫وفي رواية عن أحمد ‪ :‬أنه تصح صلته ولكنه يأثم بتركه ‪.‬‬
‫وهوالحق إن شاء الله ‪.‬‬
‫وذهب الجمهور ‪ -‬مالك وأبو حنيفة والشافعي وغيرهم ‪-‬‬
‫إلى أن النهي للتنزيه والمر للسببتحباب فلببو صببلى فببي‬
‫ثوب واحد ساتر لعورته ليس على عاتقه منه شيئ صببحت‬
‫صلته مببع الكراهببة سببواء قببدر علببى شببيء يجعلببه علببى‬
‫عاتقه أم ل ‪ .‬قال النووي في ) شرح مسلم ( ‪:‬‬
‫) وحجة الجمهور ‪ ( . . .‬وفي ) المجموع ( ‪:‬‬
‫) دليلنا حديث جابر في قببوله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪:‬‬
‫) فاتزر به ( هكذا احتج به الشافعي في ) الم ( واحتج به‬
‫الصحاب وغيرهم والله أعلم ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهذا ما ل ينقضببي العجببب منببه فببإن أمببره عليببه‬
‫السلم بببالتزار إنمببا هببو إذا كببان الثببوب ضببيقا كمببا هببو‬
‫منطوق الحديث بينما الجمهور يقولون بالتزار ولببو كببان‬
‫الثوب واسعا فكيف جاز للنووي ومن سبقه الخذ بمجببرد‬
‫المر بالتزار بدون التفات إلىالشرط الذي قيده به النبي‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪.‬‬
‫فالحق أن الحديث دليل قاطع لمذهب أحمد وغيببره وهببو‬
‫التفريق ين الثوب الواسع والضيق فيجببب اللتحبباف فببي‬
‫الول دون الخر وإلى هذا مببال البخبباري كمببا يببدل عليببه‬
‫تصرفه في ) صحيحه ( كما في ) الفتح ( للحافظ ثم قال‬
‫‪:‬‬
‫) وهببو اختيببار ابببن المنببذر وتقببي الببدين السبببكي مببن‬
‫الشافعية ( ‪.‬‬
‫وإليه مال المحقق الشوكاني ‪.‬‬
‫وأمببا بطلن الصببلة بببترك اللتحبباف فغيببر ظبباهر مببن‬
‫الحديث ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫وهنا مسألة وهي ‪ :‬هببل يجببب علببى مببن كببان عليببه إزار‬
‫ضيق ل يمكنه اللتحاف به أن يلبس أوسببع منببه أو يلبببس‬
‫رداء فبوقه إذا كبان عنبده يسبتر ببه القسبم العلبى مبن‬
‫بدنه ؟‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الظاهر عندي ‪ :‬نعم يجب عليه ذلك خلفا لبن حزم حيث‬
‫قال في ) المحلى ( ‪:‬‬
‫) فإن كان ضيقا اتزر به وأجزأه كان معبه ثيباب غيبره أو‬
‫لم يكن ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬وهبذا جمبود منبه علببى ظباهر الحببديث ببدون أن‬
‫يلحظ المعنى المقصود منببه وهببو سببتر البببدن وقببد أكببد‬
‫عليببه السببلم هببذا المعنببى بنهيببه أن يصببلي الرجببل فببي‬
‫سراويل ليس عليه رداء كما سبق ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫وأما صلة النبي صلى الله عليه وسلم في الثوب الواحد‬
‫فإنما صلى ملتحفا به كا صببرح بببذلك جمببع مببن الصببحابة‬
‫منهم عمرو بن أبي سلمة وأم هانئ وجابر بببن عبببد اللببه‬
‫عند الشيخين وغيرهببم وأبببو سببعيد الخببدري عنببد مسببلم‬
‫وأنس عندالطحاوي وكيسان عند ابببن مبباجه وغيببر هببؤلء‬
‫كثير وقد خرجت أحاديثهم في كتابنا ‪ ) :‬صلة رسول الله‬
‫صلى الله عليه وسلم ( ‪.‬‬
‫وقد استدل بهذه الحاديث على جواز الصلة فببي الثببوب‬
‫الواحد قال النووي ‪:‬‬
‫) ل خلف في ذلك إل ما حكببي عببن ابببن مسببعود رضببي‬
‫الله عنه فيه ول أعلم صحته ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وكأنه يشير إلى ما أخرجه ابن أبي شيبة عن ابببن‬
‫مسعود قال ‪:‬‬
‫ل تصلين في ثوب واحد وإن كان أوسع مببا بيببن السببماء‬
‫والرض ‪.‬‬
‫أورده الحافظ في ) الفتح ( وسكت عليه ‪.‬‬
‫ولعل قول ابن مسعود هذا محمول على ما إذا كان عنده‬
‫ثوب آخر بدليل حديثه الخر وهو ما أخرجببه عبببد اللببه بببن‬
‫أحمد في ) زوائد المسند ( من طريقين عن أبي مسببعود‬
‫الجريري عن أبببي نضببرة بببن بقيببة قببال ‪ :‬قببال أبببي بببن‬
‫كعب ‪:‬‬
‫الصلة في الثوب الواحد سنة كنا نفعله مع رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم ول يعاب علينا فقال ابن مسعود ‪:‬‬
‫إنما كان ذاك إذا كان في الثياب قلة فأما إذا وسببع اللببه‬
‫فالصلة في الثوبين أزكى ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ورجبباله ثقببات رجببال مسببلم ‪ .‬لكببن قببال فببي ) مجمببع‬
‫الزوائد ( ‪:‬‬
‫) وأبو نضرة لم يسمع من أبي ول من ابن مسعود ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬قد وصله البيهقي من طريق يزيد بن هارون ‪ :‬أنبأ‬
‫داود عن أبي نضرة عن أبي سعيد قال ‪:‬‬
‫اختلف أبي بن كعب وابن مسعود في الصلة في الثببوب‬
‫واحد ‪ . .‬الحديث بنحوه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح ‪.‬‬
‫قال البيهقي ‪:‬‬
‫) وهذا يدل على أن الذي أمر به ابن مسعود في الصببلة‬
‫في ثوبين استحباب ل إيجاب ( ‪.‬‬
‫وكون الصلة في الثوبين أزكى وأفضل مجمع عليه كمببا‬
‫ذكبره النبووي فبي ) شبرح مسبلم ( ‪ .‬ويببدل لبذلك المبر‬
‫بالرتداء والتزار كما سبق ‪.‬‬
‫وبالجملة فحمل التفاق الذي ادعاه النووي إنما هو فببي‬
‫الثوب الواحد الذي يمكن ببه سبتر أعلبى الببدن وإل فقبد‬
‫علمببت مببذهب أحمببد وغيببره فببي وجببوب السببتر ‪ .‬واللببه‬
‫أعلم ‪.‬‬
‫) ‪ - 4‬هذا ويجب على مببن صببلى فببي قميببص لببه جيببب‬
‫واسع وليس ثمة غيره أن يزره ولو بشوكة خشية أن يرى‬
‫عورته منه ‪ . . .‬قال سلمة بن الكوع ‪ :‬قلببت ‪ :‬يببا رسببول‬
‫الله إني أكون في الصيد فاصلي وليببس علببي إل قميببص‬
‫واحد ؟ قال ‪ ) :‬فزره وإن لم تجد إل شوكة ( ‪ .‬وفي لفظ‬
‫‪ ) :‬زره ولو بشوكة ( ‪.‬‬
‫أخرجه المام أحمد ‪ :‬ثنببا هاشببم بببن القاسببم قببال ‪ :‬ثنببا‬
‫عطبباف عببن موسببى بببن إبراهيببم بببن أبببي ربيعببة قببال ‪:‬‬
‫سمعت سلمة بن الكوع قال ‪ . . .‬فذكره ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أحمد عن حماد بن خالد والنسببائي عببن قتيبببة‬
‫كلهما عن عطاف بن خالد به ‪.‬‬
‫وقد توبع مع عطاف عليه ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والطحاوي والحاكم والبيهقي من طريق‬
‫عبد العزيز بن محمد الدراوردي ‪ :‬ثنا موسى بببن إبراهيببم‬
‫به باللفظ الثاني ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وأخرجه ابن خزيمة وابن حبببان فببي ) صببحيحيهما ( كمببا‬
‫في ) الفتح ( و) التهذيب ( ‪.‬‬
‫وأخرجه الشببافعي فببي ) الم ( مببن الطريقيببن فقببال ‪:‬‬
‫أخبرنا العطاف بن خالد وعبد العزيز بن محمد الببدراوردي‬
‫عن موسى به ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن كما قال النووي في ) المجمببوع ( فقببد‬
‫رواه ثقتان عن موسى بببن إبراهيببم وقببد قببال فيببه ابببن‬
‫المديني ‪:‬‬
‫) وسط ( ‪.‬‬
‫وذكره ابن حبان في الثقات ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) حديث صحيح ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وأما البخاري فقال في ) صحيحه ( ‪:‬‬
‫) في إسناده نظر ( ‪.‬‬
‫والسبب في ذلببك أن البخبباري رواه فببي ) تبباريخه ( مببن‬
‫طريق إسماعيل بن أبي أويس عن أبيببه عببن موسببى بببن‬
‫إبراهيم عن أبيه عن سلمة ‪ .‬فزاد في السناد رجل ‪ .‬قال‬
‫الحافظ ‪:‬‬
‫) فاحتمل أن يكون مببن المزيببد فببي متصببل السببانيد أو‬
‫يكون التصريح في رواية عطاف وهما فهببذا وجببه النظببر‬
‫في إسناده ‪ .‬وأما مببن صبححه فاعتمبد روايببة البدراوردي‬
‫وجعل رواية عطاف شاهدة لتصالها ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وقد صرح موسى بن إبراهيم بسماعه مببن سببلمة‬
‫في رواية الدراوردي أيضا عنه عند الحاكم ‪ .‬بخلف رواية‬
‫الطحاوي فإنها عنده عن الدراوردي عن موسى بن محمد‬
‫بن إبراهيم عن أبي سلمة ‪.‬‬
‫وموسى بن محمد هذا هو موسى بن محمد بببن إبراهيببم‬
‫التيمي أبو محمد المدني وهببو غيببر موسببى بببن إبراهيببم‬
‫فهو موسى بن إبراهيم ذاك ضعيف ( ‪.‬‬
‫فرواه الطحاوي رواية شاذة رواها مببن طريببق ابببن أبببي‬
‫قبيلة عن الدراوردي ‪.‬‬
‫وابن أبي قبيلة هذا لم أعرفه الن ‪.‬‬
‫وله شاهد مرسل ومنطقع قببال البببيهقي بعببد أن سبباق‬
‫الحديث ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وروى عبد الله بن المبارك عن ابن جريج قال ‪ :‬حببدثت‬
‫عن يحيى بن أبي كثير أن النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫نهى أن يصلي الرجل في قميص محلولببة أزراره مخالفببة‬
‫أن يرى فرجه إذا ركع حتى يزره ( قببال يحيببى ‪ ) :‬إذا لببم‬
‫يكن عليه إزار ( ‪ .‬قال البيهقي ‪:‬‬
‫) وهذا وإن كان منقطعا فهو موافق للموصول قبله ( ‪.‬‬
‫وفي معناه حديث أبي هريرة ‪:‬‬
‫أن رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم نهببى أن يصببلي‬
‫الرجل حتى يحتزم ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والبيهقي وأحمد عن شعبة عن يزيببد بببن‬
‫خمير قال ‪ :‬سببمعت مببولى لقريببش يقببول ‪ :‬سببمعت أبببا‬
‫هريرة يحدث معاوية به ‪.‬‬
‫وهذا إسناد رجاله ثقات رجال مسلم غيببر مببولى قريببش‬
‫فلم يسم ‪.‬‬
‫) تنبيه ( ‪ :‬عزا صاحب ) المنتقى ( حديث أبي هريرة هببذا‬
‫إلى أحمد وأبي داود فقال شارحه الشوكاني ‪:‬‬
‫) هذا الحديث وقببع البحببث عنببه فببي ) سببنن أبببي داود (‬
‫و) مسند أحمد ( والجامع الكبير ( و) مجمع الزوائد ( فلببم‬
‫يوجد بهذا اللفظ فينظر في نسبة المصنف له إلى أحمببد‬
‫وأبي داود ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهذا عجيب منه فهببو فببي ) المسببند ( فببي ثلثببة‬
‫مواضع منه كما بينا لك أرقام الصفحات فكيف لببم يقببف‬
‫عليه مع بحثه عنه فيه ؟ وأمببا أبببو داود فهببو معببذور فببي‬
‫عدم عثوره عليه عنده لنه رواه فببي مكببان غيببر مظنببون‬
‫وجببوده فيببه وهببو كتبباب البببيوع وهببو قطعببة مببن حببديث‬
‫عنده ‪.‬‬
‫وفي الحديث دللة على أنه ل يجوز للمصلي أن يتسبباهل‬
‫في سترة العورة بل عليه أن يحتبباط لئل يراهببا أو يراهببا‬
‫غيره منه ‪.‬‬
‫واختلف العلماء في المصلي يصببلي فببي قميببص واسببع‬
‫الجيب بحيث يرى عورته منه فببذهب الشببافعي وأصببحابه‬
‫إلببى أن الصببلة باطلببة ل تجببزئه وهببو نببص المببام فببي‬
‫) الم ( وعند أبي حنيفة ومالك ‪ :‬تصح صلته كما لو رآهببا‬
‫غيره من أسفل ذيله ‪ .‬ذكره في ) المجموع ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ‪ - 5‬وأما المرأة فكلها عورة إل وجهها وكفيها ‪.‬‬
‫وأما كونها عورة فلقوله تعالى ‪ } :‬ول يبدين زينتهببن إل‬
‫ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيببوبهن ول يبببدين‬
‫زينتهن إل لبعولتهن { إلى قوله ‪ } :‬ول يضربن بأرجلهن‬
‫ليعلبببم مبببا يخفيبببن مبببن زينتهبببن { اليبببة ] ‪ 31‬سبببورة‬
‫النور [ ( ‪.‬‬
‫قال ابن حزم في ) المحلى ( ‪:‬‬
‫) فأمرهن الله تعالى بالضرب بالخمار على الجيوب وهذا‬
‫نص على سببتر العببورة والعنببق والصببدر وفيببه نببص علببى‬
‫إباحة كشبف الببوجه ل يمكببن غيببر ذلببك ‪ .‬وقببوله تعببالى ‪:‬‬
‫} ول يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن { نص‬
‫على أن الرجلين والساقين مما يخفى ول يحل إبداؤه ( ‪.‬‬
‫وفي قوله ‪ :‬وفيه نص علببى إباحببة كشببف الببوجه ( نظببر‬
‫لن العلماء اختلفوا في المراد من قوله تعالى ‪ } :‬إل مببا‬
‫ظهر منها { ‪ .‬قال الحافظ ابن كثير ‪:‬‬
‫) أي ‪ :‬ل يظهرن شيئا من الزينة للجانب إل مبا ل يمكبن‬
‫إخفاؤه ‪ .‬قال ابن مسعود ‪ :‬كالرداء والثياب ‪ .‬يعنببي علببى‬
‫ما كببان يتعاطبباه نسبباء العببرب مببن المقنعببة الببتي تجلببل‬
‫ثيابها وما يبدو من أسافل الثياب فل حرج عليها فيببه لن‬
‫هذا ل يمكنها إخفاؤها ونظيره في زي النسبباء مببا يظهببر‬
‫من إزارها وما ل يمكن إخفاؤه وقال بقول ابن مسببعود ‪:‬‬
‫الحسببن وابببن سببيرين وأبببو الجببوزاء وإبراهيببم النخعببي‬
‫وغيرهم ‪ .‬وقال العمببش عببن سببعيد بببن جبببير عببن ابببن‬
‫عباس ‪ } :‬ول يبببدين زينتهببن إل مببا ظهببر منهببا { قببال ‪:‬‬
‫وجههببا وكفيهببا والخبباتم ‪ .‬وروي عببن ابببن عمببر وعطبباء‬
‫وعكرمببة وسببعيد بببن جبببير وأبببي الشببعثاء والضببحاك‬
‫وإبراهيم النخعببي وغيرهببم نحببو ذلببك ‪ .‬وهببذا يحتمببل أن‬
‫يكون تفسيرا للزينة التي نهين عن إبدائها كمببا قببال أبببو‬
‫إسحاق السبيعي عن أبي الحوص عن عبد الله قببال فببي‬
‫قوله ‪ } :‬ول يبدين زينتهن { ‪ :‬الزينة ‪ :‬القببرط والببدملوج‬
‫والخلخببال والقلدة ‪ .‬قببال الحببافظ ‪ :‬ويحتمببل أن ابببن‬
‫عباس ومببن تببابعه أرادوا تفسببير مببا ظهببر منهببا بببالوجه‬
‫والكفين وهذا هو المشهور عنببد الجمهببور ويسببتأنس لببه‬
‫بالحديث الذي رواه أبو داود في ) سننه ( ‪ :‬ثنا يعقوب بن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫كعب النطبباكي ومؤمببل بببن الفضببل الحرانببي قببال ‪ :‬ثنببا‬
‫الوليد عن سعيد بن بشير عن قتادة عببن خالببد بببن دريببك‬
‫عن عائشببة رضببي اللببه عنهببا ‪ :‬أن أسببماء بنببت أبببي بكببر‬
‫دخلت على النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم وعليهببا ثيبباب‬
‫رقاق فأعرض عنها وقال ‪ ) :‬يا أسماء إن المرأة إذا بلغت‬
‫المحيض لم يصببلح أن يببرى منهببا إل هببذا ( ‪ -‬وأشببار إلببى‬
‫وجهه وكفيه ‪ . -‬لكن قال أبو داود وأبو حاتم ‪ :‬هو مرسل‬
‫خالد بن دريك لم يسمع من عائشة رضي الله عنها ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وكل هذه الثار والقوال أو جلها ذكرها ابن جريج‬
‫بأسانيدها في ) التفسببير ( ثببم اختببار قببول ابببن عببباس‬
‫ومن تابعه فقال ‪:‬‬
‫) وأولى القوال في ذلك بالصواب قول من عنببى بببذلك‬
‫الوجه والكفين ويدخل في ذلك ‪ -‬إن كان كببذلك ‪ -‬الكحببل‬
‫والخبباتم والسببوار والخضبباب ‪ .‬وإنمببا قلنببا ‪ :‬ذلببك أولببى‬
‫القوال لجماع الجميع أن على كل مصل أن يستر عورته‬
‫فببي صببلته وأن للمببرأة أن تكشببف وجههببا وكفيهببا فببي‬
‫صلتها وأن عليها أن تستر ما عدا ذلببك مببن بببدنها إل مببا‬
‫روي عن النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم أنببه أببباح لهببا أن‬
‫تبدي من ذراعها إلى قدر النصببف ‪ .‬فببإذ كببان كببذلك مببن‬
‫جميعهم إجماعا كان معلومببا بببذلك أن لهببا أن تبببدي مببن‬
‫بدنها ما لم يكن عورة كما ذلببك للرجببال لن مببا لببم يكببن‬
‫عورة فغير حرام إظهاره وإذا كان لهببا إظهببار ذلببك كببان‬
‫معلوما أنه مما استنثاه الله تعالى ذكره بقببوله ‪ } :‬إل مببا‬
‫ظهر منها { لن كل ذلك ظاهر منها ( ‪.‬‬
‫ومببال إلببى هببذا القببول القرطبببي أيضببا فببإنه ذكببر فببي‬
‫) تفسيره ( قول ابن عطية ‪:‬‬
‫) ويظهر لي بحكم ألفبباظ اليببة أن المببرأة مببأمورة بببأل‬
‫تبببدي وأن تجتهببد فببي الخفبباء لكببل مببا هببو زينببة ووقببع‬
‫الستثناء فيما يظهر بحكم ضرورة حركة فيمببا ل بببد منببه‬
‫أو إصلح شأن ونحو ذلك ف ) ما ظهر ( على هببذا الببوجه‬
‫مما تؤدي إليه الضرورة في النساء فهببو المعفببو عنببه ( ‪.‬‬
‫فقال القرطبي ‪:‬‬
‫) قلت ‪ :‬هذا قول حسن إل أنه لما كان الغالب من الوجه‬
‫والكفين ظهورهما عادة وعبادة وذلك في الصببلة والحببج‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فيصلح أن يكون الستثناء راجعا إليهما يدل على ذلببك مببا‬
‫رواه أبو داود عن عائشة رضي اللببه عنهببا ‪ ( . . .‬ثببم ذكببر‬
‫الحديث السابق عند ابن كثير ‪ .‬ثم قال ‪:‬‬
‫) فهذا أقوى في جانب الحتياط ولمراعاة فساد النبباس‬
‫فل تبدي المرأة من زينتها إل ما ظهر من وجهها وكفيها‬
‫(‪.‬‬
‫واعلم أن العلمبباء اتفقببوا كمببا فببي ) مراتببب الجمبباع (‬
‫علببى أن شببعر الحببرة وجسببمها ‪ -‬حاشببا وجههببا ويببدها ‪-‬‬
‫عببورة ‪ .‬واختلفببوا فببي الببوجه اليببدين حببتى أظفارهمببا ‪:‬‬
‫أعورة هي أم ل ؟‬
‫وقد ظهر لك من تفسير اليببة الكريمببة أنهببا تببدل دللببة‬
‫دقيقة على أن الوجه والكفين منها ليس بعورة وذلك مببا‬
‫دلت عليه السنة كما يأتي ‪.‬‬
‫) وقوله صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬المراة عورة ( ‪.‬‬
‫وهو مببن حببديث عبببد اللببه بببن مسببعود رضببي اللببه عنببه‬
‫وتمامه ‪ ) :‬فإذا خرجت استشرفها الشيطان ( ‪.‬‬
‫أخرجه الترمذي من طريق همبام عببن قتبادة عبن مببورق‬
‫عن أبي الحوص عنه ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) حديث حسن ( ‪ .‬وفي نسخة ‪:‬‬
‫) حسن صحيح (‪. 1‬‬
‫قلت ‪ :‬وهذا سند صحيح على شرط مسلم ‪ .‬قال المنبباوي‬
‫في ) فيض القدير ( ‪:‬‬
‫) ورواه عنببه ببباللفظ المببذكور الطبببراني وزاد ‪ ) :‬وإنهببا‬
‫أقببرب مببا تكببون مببن اللببه وهببي فببي قعببر بيتهببا ( قببال‬
‫الهيثمي ‪ :‬رجاله موثقون ‪ .‬ورواه أيضا ابن حبان عنه ( ‪.‬‬
‫قلبببت ‪ :‬وبالزيبببادة المبببذكورة أخرجبببه الخطيبببب فبببي‬
‫) تاريخه ( من طريق المعتمر بن سليمان قببال ‪ :‬سببمعت‬
‫أبي يحدث عن قتادة عن أبببي الحببوص بببه فاسببقط مببن‬
‫السناد مورقا ‪.‬‬
‫) وأما أن وجهها وكفيها ليسا بعببورة فلقببوله فببي اليببة‬
‫السابقة ‪ } :‬إل مببا ظهبر منهببا { علببى قببول ابببن عببباس‬
‫وغيببره ‪ :‬إن المببراد الببوجه والكفببان ‪ .‬ويشببهد لببذلك مببن‬
‫السنة ‪:‬‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 1‬وكذا في نقل العراقي في التخريج ) ‪. ( 2/53‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ‪ ( 1‬عن ابن عببباس قببال ‪ :‬كببانت امببرأة تصببلي خلببف‬
‫رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم حسببناء مببن أحسببن‬
‫الناس ] قال ابن عباس ‪ :‬ل والله مببا رأيببت مثلهببا قببط [‬
‫فكان بعض القوم يتقدم حتى يكون في الصف الول لئل‬
‫يراها ويستأخر بعضببهم حببتى يكببون فببي الصببف المببؤخر‬
‫فإذا ركع نظر من تحت إبطيه ] وجافى يديه [ فأنزل الله‬
‫تعالى ‪ } :‬ولقببد علمنببا المسببتقدمين منكببم ولقببد علمنببا‬
‫المستأخرين { ] الحجر‪. [ 24/‬‬
‫أما قول ابن عباس فرواه ابببن جريببر كمببا سبببق ‪ .‬وروى‬
‫نحببوه الطحبباوي فببي ) شببرح المعبباني ( والبببيهقي فببي‬
‫) سننه ( عن سعيد بن جبير عنه ‪.‬‬
‫ثم رواه البيهقي من طريق عكرمة عنه ثم قال ‪ :‬وروينببا‬
‫عن أنس بن مالك مثل هذا ‪.‬‬
‫ثم روى بإسناد عن عقبة بن الصببم عببن عطبباء بببن أبببي‬
‫رببباح عببن عائشببة رضببي اللببه عنببه قببالت ‪ } :‬مببا ظهببر‬
‫منها { ‪ :‬الوجه والكفان ‪.‬‬
‫لكن عقبة بن الصم ضعيف ‪.‬‬
‫ثم قال البيهقي ‪ :‬وروينا عن ابن عمر أنه قببال ‪ :‬الزينببة‬
‫الظاهرة ‪ :‬الوجه والكفان ‪ .‬وروينا معنبباه عببن عطبباء بببن‬
‫أبي رباح وسعيد بن جبير وهو قول الوزاعي ‪.‬‬
‫وقال ابن حزم ‪:‬‬
‫) وقد روينا عن ابن عباس فببي } ول يبببدين زينتهببن إل‬
‫ما ظهر منها { قال ‪ :‬الكف والخاتم والببوجه ‪ .‬وعببن ابببن‬
‫عمر ‪ :‬الوجه والكفان ‪ .‬وعن أنس ‪ :‬الكف والخاتم ‪ .‬وكببل‬
‫هببذا عنهببم فببي غايببة الصببحة وكببذلك أيضببا عببن عائشببة‬
‫وغيرها من التابعين ( ‪.‬‬
‫ثم روى البيهقي حديث عائشة مرفوعا ‪:‬‬
‫) إن المرأة إذا بلغت المحيض لم يصلح أن يببرى منهببا إل‬
‫هذا وهذا ‪ -‬وأشار إلى قول البيهقي ‪:‬‬
‫) مع هذا المرسل قول من مضى من الصحابة رضي الله‬
‫عنهم في بيان ما أببباح اللببه مببن الزينببة الظبباهرة فصببار‬
‫القول بذلك قويا ( والله تعالى أعلم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وأما حديث ابببن عببباس فهببو حببديث جيببد ‪ .‬رواه نببوح بببن‬
‫قيببس الحببداني عببن عمببرو بببن مالببك النكببري عببن أبببي‬
‫الجوزاء عنه ‪.‬‬
‫وهذا إسناد جيد رجاله ثقات رجال مسلم غير عمببرو بببن‬
‫مالك وهو ثقة كما قال في ) الميزان ( ‪.‬‬
‫أخرجبببه النسبببائي والترمبببذي واببببن مببباجه والحببباكم‬
‫والطيالسي وأحمد وابن جرير في ) تفسيره ( والطبببري‬
‫في ) الكبير ( من طرق عنببه ‪ .‬والزيببادة والول عنببد ابببن‬
‫جرير والخرى عن الحاكم وقال ‪:‬‬
‫) صحيح السناد ( ‪ .‬وقال عمرو بن علي ‪:‬‬
‫) لم يتكلم أحد في نوح بن قيس الطاحي بحجة ( ‪.‬‬
‫قال الذهبي في ) التلخيص ( ‪:‬‬
‫) قلت ‪ :‬هو صدوق خرج له مسلم ( وأما الترمذي فببأعله‬
‫بقوله ‪:‬‬
‫) وروى جعفر بن سببليمان هببذا الحببديث عببن عمببرو بببن‬
‫مالك عن أبي الجوزاء نحوه ولم يذكر فيه عن ابن عببباس‬
‫وهذا أشبه أن يكون أصح من حديث نوح ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬رواية جعفر هذه أخرجها ابن جرير من طريق عبد‬
‫الرزاق عنه مسندة عن أبي الجوزاء قال في قببول اللببه ‪:‬‬
‫} ولقبببد علمنبببا المسبببتقدمين منكبببم ولقبببد علمنبببا‬
‫المسببتأخرين { ‪ .‬قببال المسببتقدمين منكببم فببي الصببلة‬
‫والمستأخرين ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهذه الرواية المرسلة والموقوفببة ل تعلببل عنببدي‬
‫الرواية الولى الموصولة المرفوعة لن مع راويهببا زيببادة‬
‫علم وقبولها واجب كما تقرر في المصطلح ‪ .‬وأيضا فببإن‬
‫الرواية المرسلة لفظها يدل على أنها رواية مستقلة عن‬
‫الرواية المرفوعة لنها مختصرة جدا ‪.‬‬
‫والظاهر أن أبببا الجببوزاء كببان إذا روى الحببديث مرفوعببا‬
‫رواه بتمامه في سبب نزول الية وإذا ذكببر اليببة مفسببرا‬
‫لها رواه مختصرا غير رافعه ول مسببنده إلبى ابببن عببباس‬
‫وإن كان هو في الصل قببد أخببذه عنببه ‪ .‬فظهببر بهببذا أن‬
‫الرواية المرسلة ل تعل الرواية الموصولة ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫وأما قول الحافظ ابن كثير في ) تفسيره ( ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وهذا الحديث فيه نكارة شديدة ( فغير مسببلم لن ذلببك‬
‫البعض الذي كان ينظر من تحت إبطه جبباز أن يكببون مببن‬
‫المنافقين أو من جهلة العراب وهذا واضح ل يخفببى فل‬
‫نكارة ول إشكال ولذلك لم نر أحدا ممن خببرج الحببديث أو‬
‫ذكره وصفه بالنكارة الشبديدة حبتى ول الحبافظ البذهبي‬
‫المعروف بنقده الببدقيق للمتببون بببل صببححه كمببا علمببت‬
‫وهو الذي يقول فيه ابن كببثير فببي ) تبباريخه ( وقببد ذكببر‬
‫وفاته سنة ‪:‬‬
‫) وقد ختم به شيوخ الحديث وحفاظه رحمه الله ( ‪.‬‬
‫والحديث دليببل علببى أن النسبباء كببن يصببلين وراء النبببي‬
‫صلى الله عليه وسببلم مكشببوفات الوجببوه ويشببهد لببذلك‬
‫حببديث عائشببة رضببي اللببه عنهببا ‪ :‬كببن نسبباء المؤمنببات‬
‫يشهدن مبع النببي صبلى اللبه عليبه وسبلم صبلة الفجبر‬
‫متلفعات بمروطهن ثم ينقلبن إلى بيوتهن حيببن يقضببين‬
‫الصلة ل يعرفهن أحد من الغلس ‪.‬‬
‫أخرجه الشيخان وغيرهما وقد مضى في المواقيت رقببم‬
‫) ‪ ( 5‬من الفجر ‪ .‬فإن مفهومه أنهن يعرفبن لبو لبم يكبن‬
‫الغلس ول يعرفن عادة إل من الوجوه ‪.‬‬
‫ففيه دليل على أن وجه المرأة ليس بعببورة فببي الصببلة‬
‫وهو إجماع كما يفيده كلم ابن جرير السابق في تفسببير‬
‫الية وإذا كان المر كذلك فوجههببا ليببس بعببورة خارجهببا‬
‫من باب أولى لن العلماء متفقون على أن الصلة يطلب‬
‫فيها ما ل يطلب خارجها فإذا ثبت في الشببرع جببواز أمببر‬
‫ما داخلها كان ذلك دليل على جوازه خارجها كما ل يخفى‬
‫على أنه قد جاء الدليل الصريح على أنه ليس بعورة خارج‬
‫الصلة أيضا وهو قولنا ‪:‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن جابر بن عبد الله قال ‪ :‬شهدت مع رسول الله‬
‫صلى الله عليه وسلم الصلة يوم العيد فبدأ بالصلة قبببل‬
‫الخطببة بغيبر أذان ول إقامبة ثبم قبام متبوكئا علبى بلل‬
‫فببأمر بتقببوى اللببه وحببث علببى طبباعته ووعببظ النبباس‬
‫وذكرهم ثم مضى حتى أتببى النسبباء فببوعظهن وذكرهببن‬
‫فقال ‪ ) :‬تصببدقن فببإن أكببثركن حطببب جهنببم ( فقببامت‬
‫امراة من سطة النسبباء سببفعاء الخببدين فقببالت ‪ :‬لببم يببا‬
‫رسول الله ؟ قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) لنكن تكثرن الشكاة وتكفرن العشير ( ‪.‬‬
‫قال ‪ :‬فجعلن يتصدقن من حليهن يلقين فببي ثببوب بلل‬
‫من أقرطتهن وخواتمهن ( ‪.‬‬
‫وهذا حببديث صببحيح أخرجببه مسببلم والنسببائي والببدارمي‬
‫وأحمد من طرق عن عبدالملك بن أبي سليمان قال ‪ :‬ثنببا‬
‫عطاء عنه ‪.‬‬
‫قوله ‪ ) :‬سطة ( ‪ .‬كذا هو عنببد مسببلم وروايببة الببباقين ‪:‬‬
‫) سببفلة ( ‪ .‬ولعببل تلببك الروايببة محرفببة أو مصببحفة مببن‬
‫هذه ‪ .‬قال النووي في ) شرح مسلم ( ‪:‬‬
‫) هكذا هو في النسخ ) سطة ( بكسر السين وفتح الطاء‬
‫المخففببة وفببي بعببض النسببخ ‪ :‬واسببطة النسبباء ‪ .‬قببال‬
‫القاضي ‪ :‬معناه من خيارهن والوسط العدل والخيار قال‬
‫‪ :‬وزعم حببذاق شببيوخنا أن هببذا الحببرف مغيببر فببي كتبباب‬
‫مسلم وأن صوابه ‪ :‬مببن سببفلة النسبباء ‪ .‬وكببذا رواه ابببن‬
‫أبي شيبة في ) مسنده ( والنسائي في ) سببننه ( ‪ .‬وفببي‬
‫رواية لبن أبي شيبة ‪ :‬امببرأة ليسببت مببن عليببه النسبباء ‪.‬‬
‫وهذا ضببد التفسببير الول ويعضببده قببوله بعببده ‪ :‬سببفعاء‬
‫الخدين ‪ .‬هذا كلم القاضي ‪ .‬وهذا الذي أدعوه مببن تغييببر‬
‫الكلمة غير مقبول بل هي صحيحة وليس المراد بهببا مببن‬
‫خيار النساء كما فسره هببو ببل المبراد امبرأة مببن وسبط‬
‫النساء جالسة في وسطهن ‪ .‬قببال الجببواهي وغيببره مببن‬
‫أهل اللغة ‪ :‬يقال ‪ :‬وسطت القوم أسطهم وسطأ وسطة‬
‫أي ‪ :‬توسطتهم ‪.‬‬
‫قببوله ‪ ) :‬سببفعاء الخببدين ( بفتببح السببني المهملببة أي ‪:‬‬
‫فيها تغير وسواد ( ا ‪ .‬ه كلم النووي ‪.‬‬
‫وهذا الحديث يدل علببى أن النسبباء كببن يحضببرن الصببلة‬
‫مكشببوفات الوجببوه ولببذلك اسببتطاع الببرواي أن يصببف‬
‫بعضهن بأنها سفعاء الخدين ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬وعن ابن عباس أن امرأة من خثعم استفتت رسول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع ] يببوم النحببر [‬
‫والفضل بن عببباس رديببف رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ . . .‬الحديث فأخذ الفضل بن عببباس يلتفببت إليهببا‬
‫وكانت امببرأة حسببناء ] وتنظببر إليببه [ فأخببذ رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسببلم الفضببل فحببول وجهببه مببن الشببق‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الخر ‪ .‬زاد غيره ‪ :‬فقال له العببباس ‪ :‬يبا رسببول اللبه لببم‬
‫لويت عنق ابن عمك ؟ قال ‪ :‬رأيت شابا وشابة فلببم آمببن‬
‫الشيطان عليهما ( ‪.‬‬
‫الحديث أخرجه أحمد والنسائي وعنه ابن حزم من طريق‬
‫صالح بن كيسان عببن ابببن شببهاب أن سببليمان بببن يسببار‬
‫أخبره أن ابن عباس أخبره به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط الشيخين ‪.‬‬
‫وقد أخرجه البخاري من طريببق شببعيب عببن الزهببري بببه‬
‫نحوه وفيه الزيادة الولى ‪.‬‬
‫وكذلك أخرجه البيهقي ‪ .‬ورواه مالك في ) الموطأ ( عن‬
‫ابن شهاب به نحوه وفيه الزيادة الثانية ‪.‬‬
‫وهو عند البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي أيضا وكذا‬
‫أحمد كلهم عن مالك به ‪.‬‬
‫ثم رواه النسائي وابن ماجه وأحمد من طرق أخرى عببن‬
‫الزهري نحوه وفيه الزيادة الولى ‪.‬‬
‫وأما الزيادة الخيرة فمن طريق غير ابن عباس فهي من‬
‫حديث علي بن أبي طالب رضي الله عنه ‪.‬‬
‫أخرجببه الترمببذي وأحمببد وابنببه عبببد اللببه فببي ) زوائد‬
‫المسند ( من طرق عن عبد الرحمن بن الحارث عببن ابببن‬
‫عياش بن أبي ربيعة عن زيد بن علي بن حسين بن علببي‬
‫عن أبيه علي ابن حسين عن عبيببد اللببه بببن رافببع مببولى‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم عنه في حديث لببه فببي‬
‫صفة الحج ‪.‬‬
‫وهذا سند جيد رجاله ثقات وقال الترمذي ‪:‬‬
‫) حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫والحديث فيه دللببة واضببحة علببى أن الببوجه مببن المببرأة‬
‫ليس بعورة لنه ) لو كببان الببوجه عببورة يلببزم سببتره لمببا‬
‫أقرها عليه السلم على كشفه بحضرة الناس ولمرها أن‬
‫تسبل عليه من فوق ولو كان وجهها مغطى ما عرف ابن‬
‫عباس أحسناء هي أم شوهاء ( قاله بن حزم ‪.‬‬
‫فثبت بذلك كله أن وجهها ليس بعورة ل فببي الصببلة ول‬
‫خارجها وهو قول أكثر العلماء في ) بداية المجتهد ( وهو‬
‫مببذهب الئمببة الثلثببة أبببي حنيفببة ومالببك والشببافعي‬
‫وغيرهببم كمببا فببي ) المجمببوع ( ‪ .‬واحتببج بببذلك بعببض‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الفقهباء ببالنظر أيضبا وهبو أن الحاجبة تبدعو إلبى إببراز‬
‫الوجه للبيع والشراء وإلى إبراز الكف للخذ والعطاء فلم‬
‫يجعل ذلك عورة ‪.‬‬
‫) ‪ ( 4‬عن عائشة رضي الله عنها ‪:‬‬
‫أن هند بنت عتبة قالت ‪ :‬يا نبببي اللببه بببايعني ؟ ] فنظببر‬
‫إلى يدها ف [ قال ‪:‬‬
‫) ل أبايعك حتى تغيري كفيك كأنهما كفا سبع ( ‪.‬‬
‫وهذا حديث حسن أخرجه أبببو داود فببي ) السببنن ( ‪ :‬ثنببا‬
‫مسلم بن إبراهيم ‪ :‬ثتنببي غبطببة بنببت عمببرو المجاشببيعة‬
‫قالت ‪ :‬ثتني عمتي أم الحسن عن جدتها عنها ‪.‬‬
‫وهذا سند مسلسببل بببالمجهولت مببن النسبباء لكببن قببال‬
‫الذهبي في ) الميزان ( ‪:‬‬
‫) فضل في النسوة المجهولت ‪ :‬وما علمت فببي النسبباء‬
‫من اتهمت ول من تركوها ( ‪.‬‬
‫وله طريق آخر وشواهد يتقوى بها قببال ابببن أبببي حبباتم‬
‫كما في ) تفسير ابن كثير ( ‪ :‬ثنا نصر بن علي ‪ :‬ثتنببي أم‬
‫عطية بنت سليمان ‪ :‬ثتني عمتي عن جببدتي عببن عائشببة‬
‫قالت ‪:‬‬
‫جاءت هند بنت عتبببة إلببى رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم لتبايعه فنظر إلببى يببدها فقببال ‪ ) :‬اذهبببي فغيببري‬
‫يدك ( فذهبت فغيرتها بحناء ثببم جبباءت فقببال ‪ ) :‬أبايعببك‬
‫علببى أن ل تشببركي بببالله شببيئا ( فبببايعته وفببي يببدها‬
‫سواران من ذهب فقالت ما تقول في هذين السوراين ؟‬
‫فقال ‪ ) :‬جزئين من نار جهنم ( ‪.‬‬
‫سكت عليه ابن كثير وسنده كالذي قبله وأورده الهيثمي‬
‫في ) المجمع ( بأتم منه ثم قال ‪ ) :‬رواه أبو يعلببى وفيببه‬
‫من لم أعرفهن ( ‪.‬‬
‫ومن شواهده ‪:‬‬
‫) ‪ ( 1‬عن ابن عباس أن امرأة أتت النبي صلى الله عليه‬
‫وسلم تبايعه فقالت ولم تكن مختضبة فلم يبايعهببا حببتى‬
‫اختضبت ‪.‬‬
‫رواه البزار وفيه ليث بن أبي سليم وهببو مببدلس وبقيببة‬
‫رجاله ثقات كما في ) المجمع ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 2‬عن مسلم بن عبد الرحمن قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يبايع النساء عام‬
‫الفتح على الصفا فجاءت امراة كأن يدها رجببل فببابى أن‬
‫يبايعها حتى ذهبت فغيرت يدها بصفرة ‪ .‬قال الهيثمي ‪:‬‬
‫) رواه الطبراني والبزار وفيه سميسة بنببت نبهببان ولببم‬
‫أعرفها وبقية رجاله ثقات ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬كذا في الصل ) سميسة ( بالسين المهملة ولعله‬
‫بالمعجمة كما في ) الستيعاب ( و) الصببابة ( لكببن وقببع‬
‫فيه بتقديم السين المهملة على المثناة التحتية والظاهر‬
‫أنه تحريف أيضا ‪.‬‬
‫والحديث قال الحافظ ‪:‬‬
‫) رواه أبو علي بببن السببكن والبخبباري أيضببا والطبببراني‬
‫من طريق عباد بن‬
‫كثير الرملي عن شمسية بنت نبهان عببن مولهببا مسببلم‬
‫بن عبدالرحمن به ( ‪ .‬ثم قال ‪:‬‬
‫) قال ابن حبان ‪ :‬ما أرى حديثها محفوظا ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 3‬عن محمد بن إسحاق عن ابن ضمرة بن سعيد عن‬
‫جدته عن امرأة من نسائهم وكانت قد صلت القبلتين مببع‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم قالت ‪ :‬دخل علي رسول الله‬
‫صلى الله عليه وسلم فقببال ‪ ) :‬اختضبببي تببترك إحببداكن‬
‫الخضاب حتى تكون يدها كيد الرجل ( قالت ‪ :‬فمببا تركببت‬
‫الخضاب حتى لقيت الله تعالى وإن كانت لتختضببب وهببي‬
‫بنت ثمانين ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ‪ :‬ثنا يزيد بن هارون ‪ :‬أنا محمد بببن إسببحاق‬
‫به ‪ .‬قال الهيثمي ‪:‬‬
‫) رواه أحمد وفيبه مبن لبم أعرفهبم واببن إسبحاق وهبو‬
‫مدلس ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ابن ضمرة بببن سببعيد أورده فببي ) التعجيببل ( ثببم‬
‫قال ‪:‬‬
‫) كذا وقع في نسخة وفي النسخ المعتمببدة ‪ :‬محمببد بببن‬
‫إسببحاق عببن ضببمرة ابببن سببعيد ليببس فيببه ) ابببن ( وهببو‬
‫الصواب ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وعليه فليس فيه من ل يعرف غير جدة ضمرة بن‬
‫سعيد فإنها لم تسم وأما هو ‪ -‬أعنببي ضببمرة بببن سببعيد ‪-‬‬
‫فثقة من رجال مسلم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ‪ ( 4‬عن السوداء قالت ‪ :‬أتيت النببي صببلى اللببه عليبه‬
‫وسلم لبايعه فقال ‪ ) :‬اذهبي فاختضبي ثم تعببالي حببتى‬
‫أبايعك ( ‪ .‬قال الهيثمي ‪ ) :‬رواه الطبراني في ) الوسط‬
‫( و) الكبير ( وفيه من لم أعرفه ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ورواه ابن سعد في ) الطبقات ( عن شيخيه عبببد‬
‫العزيز بن الخطاب وإسماعيل بن أبان الوراق كلهما عن‬
‫نائلة الكوفية مولة أبي العيزار عن أم عاصم عنها ‪.‬‬
‫ونائلة هذه لم أجببد مببن ذكرهببا وأم عاصببم لعلهببا مببولة‬
‫سلمة بن المحبق وهي مقبولة كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫) ‪ ( 5‬عن عائشة قالت ‪ :‬مببدت امببرأة مببن وراء السببتار‬
‫بيدها كتابا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقبببض‬
‫النبي صلى الله عليه وسببلم يببده وقببال ‪ ) :‬مببا أدري أيببد‬
‫رجل أو يد امرأة ( فقالت ‪ :‬بل امببرأة فقببال ‪ ) :‬لببو كنببت‬
‫امرأة غيرت أظفارك بالحناء ( ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والنسائي وأحمببد والبببيهقي مببن طريببق‬
‫مطيع بن ميمون العنبري يكنى أبا سببعيد قببال ‪ :‬حببدثتني‬
‫صفية بنت عصمة عنها ‪.‬‬
‫وهذا سند لين ‪.‬‬
‫ففي هذه الحاديث دللببة ظبباهرة علببى أن كببف المببرأة‬
‫ليس بعورة لنه عليه السلم نظر إليه وأمر بخضبه ليكون‬
‫ذلك فارقا من الفوارق بيببن الرجببل والمببراة وفببي ذلببك‬
‫إقرار منه صلى الله عليه وسلم لكشفه من المرأة ‪.‬‬
‫وفي الباب عببن ابببن عببباس رضببي اللببه عنببه قيببل لببه ‪:‬‬
‫أشهدت العيد مع النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم ؟ قببال ‪:‬‬
‫نعم ولول مكاني من الصغر مببا شببهدته حببتى أتببى العلببم‬
‫الذي عند دار كثير بن الصلت فصببلى ثببم خطببب ثببم أتببى‬
‫النساء ومعه بلل فوعظهن وذكرهببن وأمرهببن بالصببدقة‬
‫فرأيتهن يهوين بأيديهن يقفنه في ثوب بلل ثببم انطلببق‬
‫هو وبلل إلى بيته ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومن طريقببه ابببن حببزم وأبببو داود وعنببه‬
‫البيهقي والنسائي من طريق سفيان الثوري قببال ‪ :‬ثنببي‬
‫عبد الرحمن بن عابس عنه ‪.‬‬
‫ولم يورد ابن حزم في الباب غيره قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) فهذا ابن عباس بحضرة رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم رأى أيديهن فصح أن اليد من المرأة والببوجه ليسببا‬
‫عورة وما عداهما ففرض عليها ستره ( ‪.‬‬
‫) ‪ - 6‬وإن صلت المرأة بغير خمار يغطي رأسها فصلتها‬
‫غير مقبولة لقببوله عليببه السببلم ‪ ) :‬ل يقبببل اللببه صببلة‬
‫حائض إل بخمار ( ‪.‬‬
‫الحببديث صببحيح أخرجببه أبببو داود والترمببذي وابببن مبباجه‬
‫والحاكم والبيهقي وأحمد عن حماد بن سلمة وابببن حببزم‬
‫في ) المحلى ( عن حماد بن زيد كلهمببا عببن قتببادة عببن‬
‫ابن سيرين عن صفية بنت الحارث عن عائشة مرفوعا به‬
‫‪ .‬وقال الترمذي ‪:‬‬
‫) حديث حسن ( والحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح على شرط مسلم ( ووافقببه الببذهبي وهببو كمببا‬
‫قال ‪.‬‬
‫ورواه أيضا ابببن خزيمببة وابببن حبببان فببي ) صببحيحيهما (‬
‫وإسببحاق بببن راهببويه كمببا فببي ) نصببب الرايببة ( وعببزاه‬
‫للطيالسببي أيضببا فببي ) مسببنده ( ولببم أجببده فيببه واللببه‬
‫أعلم ‪.‬‬
‫وأعل بعضببهم الحببديث بببأنه روي عببن ابببن سببيرين عببن‬
‫عائشة بدون ذكر صفية بينهما فهو منقطع ‪.‬‬
‫رواه أحمد ‪.‬‬
‫وعن الحسن أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ‪.‬‬
‫‪ . .‬فذكره ‪.‬‬
‫رواه الحاكم والببيهقي فهبو مرسبل ‪ .‬وليبس يخفبى أن‬
‫هذا ليس يقدح في رواية من رواه موصول لن ثقببة وقببد‬
‫جاء بزيادة وهي مقبولة كما تقرر في المصطلح ‪.‬‬
‫وللحديث شاهد من حديث أبي قتادة بلفظ ‪:‬‬
‫) ل يقبل الله من امرأة صلة حتى تواري زينتها ول مببن‬
‫جارية بلغت المحيض حتى تختمر ( ‪.‬‬
‫أخرجه الطبراني في ) الصغير ( وفي ) الوسط ( أيضا ‪.‬‬
‫وفي إسناده من ل يعرف ‪.‬‬
‫والحائض في الحديث ‪ :‬مببن بلغببت سببن المحيببض ل مببن‬
‫هي ملبسة للحيض فإنها ممنوعة من الصلة وهببو مبببين‬
‫في رواية ابن خزيمة بلفظ ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ل يقبل الله صلة امرأة قببد حاضببت إل بخمببار ( ‪ .‬قببال‬
‫الترمذي ‪ ) :‬والعمل عليببه عنببد أهببل العلببم أن المببرأة إذا‬
‫أدركببت فصببلت وشببيء مببن شببعرها مكشببوف ل تجببوز‬
‫صلتها وهو قول الشافعي قببال ‪ :‬ل تجببوز صببلة المببرأة‬
‫وشيء من جسدها مكشوف قال الشافعي ‪ :‬وقببد قيببل ‪:‬‬
‫إن كان ظهر قدميها مشكوفا فصلتها جائزة ( ‪.‬‬
‫) ‪ - 7‬ول يجوز أن تكون ثيابها ‪ -‬خمارا كان أو جوربببا أو‬
‫غير ذلك ‪ -‬سخيفا أو شفافا يحكى ما تحته ويصفه لقببوله‬
‫صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) سيكون فببي آخببر أمببتي نسبباء كاسببيات عاريببات علببى‬
‫رؤسهن كأسنمة البخت العنوهن فببإنهن ملعونببات ( ‪ .‬زاد‬
‫في حديث آخر ‪:‬‬
‫) ل يدخلن الجنة ول يجدن ريحها وإن ريحهببا لتوجببد مببن‬
‫مسيرة كذا وكذا ( ‪.‬‬
‫الحديث الول رواه الطبببراني فببي ) الصببغير ( عببن ابببن‬
‫عمرو بإسناد حسن والخببر عنببد مسببلم وغيببره عببن أبببي‬
‫هريرة ‪ .‬وهما مخرجان في ) المصنف ( لذا فل حاجة إلى‬
‫تخريجهما هنا ‪.‬‬
‫والحببديث مببن معجببزات النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫وتنبآته الصبادقة البتي نببأه اللبه بهبا حبتى تبرى مبا فيبه‬
‫منطبقا تمام النطبباق علببى أكبثر نسباء أهبل زماننبا ول‬
‫حول ول قوة إل بالله ‪.‬‬
‫) فإذا خشيت شيئا مما ذكرت فلتجعل تحت الثياب غللة‬
‫كما قال صلى اللببه عليببه وسببلم وعلببل ذلببك فببي نفببس‬
‫الحديث بقوله ‪ ) :‬فإني أخاف أن تصف حجم عظامها ( ‪.‬‬
‫الحديث إسناده حسن وهو من روياة أسامة بن زيد قال ‪:‬‬
‫كساني رسول الله صلى الله عليه وسببلم قبطيببة كثيفببة‬
‫مما أهداها له دحية الكلبي فكسوتها امرأتي فقال ‪ ) :‬مببا‬
‫لك لم تلبس القبطية ؟ ( قلت ‪ :‬كسوتها امرأتببي فقببال ‪:‬‬
‫) مرها فلتجعل تحتها غللة فببإني أخبباف أن تصببف حجببم‬
‫عظامها ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد والبيهقي من طريق عبد الله بن محمد ابببن‬
‫عقيل عن محمد بن أسامة بن زيد عنه ‪.‬‬
‫والحديث أورده في ) المجمع ( وقال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) رواه أحمد والطبببراني وفيببه عبببد اللببه بببن محمببد بببن‬
‫عقيل وحديثه حسن وفيه ضعف ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وله شاهد من حديث دحية نفسه ‪.‬‬
‫أخرجه البيهقي من طريق يحيى بن أيوب ‪ :‬ثني موسببى‬
‫بببن جبببير أن عببباس ابببن عبببد اللببه بببن عببباس بببن عبببد‬
‫المطلب حدثه عن خالد بن يزيد بن معاوية عن دحيببة بببن‬
‫خليفة به نحوه ‪ .‬وفيه أن دحية نفسه الذي أعطاه رسول‬
‫اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم القبطيببة وقببال لببه عليببه‬
‫السلم ‪:‬‬
‫) اجعل صديعها قميصا وأعط صاحبتك صديعا تختمر به (‬
‫فلما ولى دعاه قال ‪:‬‬
‫) مرها تجعل تحته شيئا لئل يصف ( ولعلهببا قصببة أخببرى‬
‫ثم قال البيهقي ‪:‬‬
‫) وقال بعضهم ‪ :‬عباس بن عبيببد اللببه ( قببال البخبباري ‪:‬‬
‫) من قال ‪ :‬ابن عبيد اللببه أكببثر ( وذكببر فيمببن قببال ابببن‬
‫عبيد الله ‪ :‬يحيى بن أيوب وابن جريج ‪ .‬قال البيهقي ‪:‬‬
‫) ورواه عبد الله بن لهيعة عن موسى بن جبببير أن عبيببد‬
‫الله بن عباس حدثه ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬حديث ابن لهيعة أخرجه في ) سننه ( وقال عقبه‬
‫) رواه يحيى بن أيببوب فقببال عببباس بببن عبيببد اللببه بببن‬
‫عباس ( ‪.‬‬
‫وهو الصواب كما قال الحافظ في ) التقريب ( قال ‪:‬‬
‫) وهو مقبول والراوي عنه موسى بن جبير مستور ( ‪.‬‬
‫فالحديث بهذا السببناد ضببعيف لكنببه يتقببوى بمببا قبلببه ‪.‬‬
‫والله أعلم ‪.‬‬
‫وقبببد رواه الحببباكم أيضبببا وصبببححه وأعلبببه البببذهبي‬
‫بالنقطاع ‪.‬‬
‫) ‪ - 8‬ويجوز لها بل يجب عليها أن تطيل ذيلها شبرا من‬
‫الكعبين أو شبببرين ل تزيببد عليببه وذلببك سببترا لقببدامهن‬
‫لقوله عليه الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) من جر ثببوبه خيلء لببم ينظببر اللببه إليببه يببوم القيامببة (‬
‫فقالت أم سلمة ‪ :‬فكيف يصنعن النساء بذيولهن ؟ قال ‪:‬‬
‫) يرخين شبرا ( فقالت ‪ :‬إذن تنكشف أقدامهن قال ‪:‬‬
‫) فيرخينه ذراعا ل يزدن عليه ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الحديث أخرجه النسائي والترمذي عن عبد الرزاق قال ‪:‬‬
‫ثنا معمر عن أيوب عن نافع عن ابن عمببر مرفوعببا بببه ‪. 1‬‬
‫وقال الترمذي ‪:‬‬
‫) هذا حديث حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫وهو كما قال ورجاله كلهم ثقببات رجببال الشببيخين لكنببه‬
‫قد اختلف فيه على نافع فرواه معمر عن أيوب عنه هكذا‬
‫‪.‬‬
‫وتابعه العمري عن نافع عن ابن عمر ‪:‬‬
‫أن رسول الله صلى الله عليببه وسببلم رخببص للنسبباء أن‬
‫يرخين شبرا ‪ . . .‬الحديث نحوه ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ‪.‬‬
‫ورواه يحيى بن أبي كثير عن نافع عن أم سلمة ‪:‬‬
‫أنها ذكبرت لرسبول اللبه صبلى اللبه عليببه وسبلم ذيببول‬
‫النساء ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه النسائي ‪ .‬ثم أخرجه عببن أيببوب بببن موسببى عببن‬
‫نافع عن صفية عن أم سلمة ‪:‬‬
‫أن النبي صلى الله عليه وسببلم لمببا ذكببر فببي الزار مببا‬
‫ذكر قالت أم سلمة ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫وتابعه أبو بكر بن نافع عن أبيه عن صفية بنت أبي عبيببد‬
‫أنها أخبرته به ‪.‬‬
‫أخرجه مالك ومن طريقه أبو داود ‪.‬‬
‫وتابعه محمد بن إسحاق عن نافع به ‪.‬‬
‫أخرجه الدارمي والبيهقي وأحمد ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أبو داود والنسائي وابن ماجه وأحمد من طببرق‬
‫عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن سليمان بن يسار عببن‬
‫أم سلمة به ‪.‬‬
‫وفي رواية لحمد عن يحيى عن عبيد الله ‪ :‬أخبرني نافع‬
‫عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ‪:‬‬
‫) مببن جببر ثببوبه مببن الخيلء لببم ينظببر اللببه إليببه يببوم‬
‫القيامة ( ‪.‬‬
‫قال ‪ :‬وأخبببرني سببليمان بببن يسببار أن أم سببلمة ذكببرت‬
‫النساء ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫فهذه أربعة أوجه من الختلف على نافع ‪:‬‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 1‬وأخرجه البيهقي ) ‪ ( 2/233‬عن حماد بن زيد عن أيوب به ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫‪ - 1‬عنه عن ابن عمر مباشرة ‪.‬‬
‫‪ - 2‬عنه عن أم سلمة مباشرة ‪.‬‬
‫‪ - 3‬عنه عنها بواسطة صفية بنت أبي عبيد ‪.‬‬
‫‪ - 4‬عنه عنها بواسطة سليمان بن يسار ‪.‬‬
‫والراجح عندي من هذه الروايات الخيرتان ‪.‬‬
‫أما الولى منهما فلتفاق ثلثة مببن الثقببات عليهببا وهببم‬
‫أيوب بن موسى وأبو بكر بن نافع ومحمد بن إسحاق ‪.‬‬
‫وأما الخرى فراويها عن نافع عبيببد اللببه بببن عمببر وهببو‬
‫ثقة ثبت قدمه أحمد بن صببالح عببن مالببك فببي نببافع كمببا‬
‫قال الحافظ في ) التقريب ( فهو بأن يقببدم علببى أيببوب‬
‫أحرى وأولى ل سيما وأن روايته مفصلة حيث صببرح بببأن‬
‫الحديث الول ‪ :‬من جر ثوبه ‪ . . .‬إلخ هو مببن روايببة نببافع‬
‫عن ابن عمر وأما الحببديث الخبر فصبرح ببأنه مببن رواتبه‬
‫نافع عن سليمان بن يسار عنه ورواية أيوب مجملة ليببس‬
‫فيها هذا التفصيل ومتابعة العمبري لبه ل تنهبض ببه لنبه‬
‫ضعيف الحفظ ‪ -‬وهو عبد الله بن عمببر المكبببر ‪ -‬ل سببيما‬
‫وقد خالفه أخوه عبيد الله المصغر الثقة الثبت ثم وجببدت‬
‫ما يدل على أن رواية أيوب قد وردت مفصلة أيضا فقببال‬
‫المام أحمد ‪ :‬ثنا إسماعيل ‪ :‬أنا أيوب عببن نببافع عببن ابببن‬
‫عمر قال ‪ :‬قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) إن الذي يجر ثوبه ‪ ( . . .‬الحديث قال نافع ‪:‬‬
‫) فأنبئت أن أم سلمة قالت ‪ . . .‬الحديث قال نافع ‪:‬‬
‫فأنبئت أن أم سلمة قالت ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫فهذا إسماعيل ‪ -‬وهو ابن إبراهيم بن علية الثقة الحافظ‬
‫ يبين أيضا أن رواية أيوب مثل رواية عبيد الله من حيببث‬‫التفصيل غير أن هببذا قببد سببمى الواسببطة الببتي أبهمهببا‬
‫أيوب وهي زيادة مقبولة حتما ‪.‬‬
‫والذي يظهر أن هذه الروايببات كلهببا صببحيحة وأن نافعببا‬
‫كببان تببارة يرسببل الحببديث وتببارة يوصببله وأن لببه فيببه‬
‫شيخين ‪ :‬سليمان بن يسار وهو ثقة فاضل أحببد الفقهبباء‬
‫السبعة واحتج به الشيخان وصفية بنببت أبببي عبيببد وهببي‬
‫ثقة من رواة مسلم وهي زوج ابن عمر رضي الله عنه ‪.‬‬
‫وللحديث طريق أخرى عن ابن عمر أخرجه أبو داود وابن‬
‫ماجه وأحمد عن زيد العمي عن أبي الصديق النبباجي عببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ابن عمر قال ‪ :‬رخص رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫لمهات المؤمنين في الذيل شبببرا ثببم اسببتزدنه فزادهببن‬
‫شبرا فكن يرسلن إلينا فنذرع لهن ذراعا ‪.‬‬
‫ورجاله ثقات رجال مسلم غير زيببد العمببي وهببو ضببعيف‬
‫كما في ) التقريب ( فإن صحت هذه الرواية عن ابن عمر‬
‫فلعله أخذها عن زوجه صبفية بنبت أببي عبيبد البتي روت‬
‫الحديث عن أم سلمة كمببا سبببق آنفببا قببال الحببافظ فببي‬
‫) الفتح ( ‪:‬‬
‫) وأفادت هببذه الروايببة قببدر الببذراع المببأذون فيببه وأنببه‬
‫شبران بشبر اليد المعتدلة ( ‪.‬‬
‫وله شاهد من حديث أبي هريرة ‪ :‬أن رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم أمر فاطمة أو أم سلمة رضي الله عنهما‬
‫أن تجر الذيل ذراعها ‪.‬‬
‫أخرجه ابن ماجه وأحمد من طريق حمبباد بببن سببلمة عببن‬
‫أبي المهزم عنه ‪.‬‬
‫وخالفه حبيب المعلم فرواه عببن أبببي المهببزم عببن أبببي‬
‫هريرة عن عائشة نحوه ‪.‬‬
‫أخرجه ابن ماجه أيضا وكذا أحمد ‪.‬‬
‫وأبو المهزم متفببق علببى تضببعيفه كمببا فببي ) الببزوائد (‬
‫وقال الحافظ في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) متروك ( ) ‪. ( 1‬‬
‫) ‪ ( 1‬ولحماد فيه إسناد آخر أخرجه الترمذي ) ‪( 1/323‬‬
‫عنه عن علي بن زيد عن أم الحسن عن أم سلمة نحببوه ‪.‬‬
‫وقال ‪ :‬رواه بعضهم عن حماد بن سلمة عن علي بن زيببد‬
‫عن الحين عن أبيه عن أم سلمة ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وعلي بن زيد هو ابن جدعان ضعيف ‪.‬‬
‫والحديث يدل على وجوب ستر قدمي المرأة وهو مببذهب‬
‫الشافعي وغيره ‪.‬‬
‫واعلم أنه ل فرق في ذلك بين الحرة والمة لعدم وجببود‬
‫دليل الفرق نعم جاءت بعض الحاديث فببي الفببرق لكنهببا‬
‫ضببعيفة السببانيد ل تقببوم بهببا حجببة وقببد بيببن ضببعفها‬
‫الحافظ ابن حجر في ) التلخيص ( فليراجعهببا مببن شبباء ‪.‬‬
‫وما أحسن ما قال ابن حزم رحمه الله ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وأما الفرق بين الحرة والمة فببدين اللببه تعببالى واحببد‬
‫والخلقة والطبيعة واحدة فكل ذلبك فبي الحبرائر والمبباء‬
‫سواء حتى يأتي نص في الفرق بينهما في شيء فيوقف‬
‫عنده ( ثم قال ‪:‬‬
‫) وما اختلف اثنان من أهل السلم في أن تحريببم الزنببا‬
‫بالحرة كتحريم المة وأن الحد على الزاني بالحرة كالحببد‬
‫علببى الزانببي بالمببة ول فببرق وأن تعببرض الحببرة فببي‬
‫التحريم كتعرض المة ول فرق ولهذا وشبهه وجببب أن ل‬
‫يقبل قول أحد بعد رسول الله صلى الله عليببه وسببلم إل‬
‫بأن يسنده إليه عليه السلم ( ‪.‬‬
‫‪ - 9‬طهارة البدن والثوب والمكان للصلة‬
‫) ‪ - 1‬ويجب تطهير البدن من كل نجس لقوله صلى الله‬
‫عليه وسلم ‪ ) :‬عامة عذاب القبر من البول فتنزهببوا مببن‬
‫البول ( وقوله ‪ ) :‬فإذا أقبلت الحيضة فببدعى الصببلة وإذا‬
‫أدبرت فاغسلي عنك الدم وصلي ( ‪.‬‬
‫الحديث الول حسن كما قال النببووي فببي ) المجمببوع (‬
‫وهو من حديث ابببن عببباس عنببد الببدارقطني وقببال ‪ ) :‬ل‬
‫بأس به ( ‪.‬‬
‫وله طريقان ذكرناهما في ) التعليق الرغيب ( ‪.‬‬
‫والحديث الثاني صحيح متفق عليه وقد مضى ‪.‬‬
‫وفي الباب أحاديث الستنجاء ‪.‬‬
‫وقد يقال ‪ :‬إن الحديث الول خاص بالبول والثاني بدماء‬
‫النساء ‪ .‬ول يخفى أن قيبباس النجاسببات الخببرى عليهمببا‬
‫قياس صحيح بجامع اشببتراكها فببي علببة النجاسببة فيجببب‬
‫التنزه من كببل نجاسببة وغسببلها إذا أصببابت البببدن ‪ .‬وقببد‬
‫قال الخطابي ‪:‬‬
‫) إن جميع النجاسببات بمثابببة الببدم ل فببرق بينببه وبينهببا‬
‫إجماعا ( كما نقله في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫) ‪ - 2‬ولذلك يجب تطهير الثياب من كببل نجاسببة لقببوله‬
‫تعالى ‪ } :‬وثيابك فطهر { ] المدثر‪. ( [ 4/‬‬
‫أي ‪ :‬اغسلها بالماء ‪ .‬قال ابن زيد ‪:‬‬
‫) كان المشركون ل يتطهرون فأمره الله أن يتطهر وأن‬
‫يطهر ثيابه ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وفي الية أقوال أخرى أوردها ابن كثير وغيببره والقببول‬
‫المببذكور هببو الظهببر وهببو الببذي رجحببه النببووي فببي‬
‫) المجموع ( تبعا للبيهقي واختبباره ابببن جريببر وكببذا ابببن‬
‫حزم في ) المحلى ( وقال ‪ ) :‬ومن ادعى أن المراد بذلك‬
‫القلب فقد خص الية بدعواه بل برهان والصل في اللغة‬
‫البببتي بهبببا نبببزل القبببرآن ‪ :‬أن الثيببباب هبببي الملبوسبببة‬
‫والمتوطببأة ول ينقببل عببن ذلببك إلببى القلببب والعببرض إل‬
‫بدليل ( ‪.‬‬
‫وذهب ابن كثير إلببى أن اليبة قبد تشببمل القببوال الببتي‬
‫ذكرها وفيها هذا القببول الببذي رده ابببن حببزم أي طهببارة‬
‫القلب قال ‪:‬‬
‫) فإن العرب تطلق الثياب عليه ( ‪.‬‬
‫وابن حزم لم ينكر هذا وإنما أنكر تخصيص الية بالقلب ‪.‬‬
‫وقد ذهب إلى ما ذهب إليه ابن كثير وابن القيم ولعلهما‬
‫أخذاه مببن شببيخهما ابببن تيميببة رحمببه اللببه ‪ .‬فقببال ابببن‬
‫القيببم فببي ) إغاثببة اللهفببان ( ‪ -‬بعببد أن سبباق القببوال‬
‫المشار إليها ‪: -‬‬
‫) قلت ‪ :‬الية تعم هذا كله ‪ -‬وتببدل عليببه بطريببق التنبببيه‬
‫واللزوم إن لم تتناول ذلك لفظا فإن المأمور به إن كببان‬
‫طهارة القلب فطهارة الثوب وطيب مكسبه تكميل لببذلك‬
‫فإن خبث الملبس يكسب القلب هيئة خبيثة كما أن خبببث‬
‫المطعببم يكسبببه ذلببك ولببذلك حببرم لبببس جلببود النمببور‬
‫والسباع بنهي النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلببك فببي‬
‫عدة أحاديث صحاح ل معارض لها لما تكسببب القلببب مببن‬
‫الهيئة المشابهة لتلك الحيوانات فإن الملبسببة الظبباهرة‬
‫تسري إلى الباطن ولذلك حرم لبس الحرير والذهب على‬
‫الذكور لما يكتسب القلب من الهيئة التي تكون لمن ذلببك‬
‫لبسه مببن النسبباء وأهببل الفخببر والخيلء ‪ .‬والمقصببود أن‬
‫طهببارة الثببوب وكببونه مببن مكسببب طيببب هببو مببن تمببام‬
‫طهارة القلب وكمالهببا فببإن كببان المببأمور بببه ذلببك فهببو‬
‫وسيلة مقصودة لغيرها والمقصود لنفسه أولى أن يكببون‬
‫مببأمورا بببه وإن كببان مببأمورا بببه طهببارة القلببب وتزكيببة‬
‫النفس فل يتم إل بببذلك فتبببين دللببة القببرآن علببى هببذا‬
‫وهذا ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وقوله صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬إذا أصاب ثوب إحداكن‬
‫الدم من الحيضة فلتقرصه ثم لتنضببحه بالمبباء ثببم تصببلي‬
‫فيه ( ‪.‬‬
‫هو من حديث أسماء بنت أبي بكر الصديق أنها قالت ‪:‬‬
‫سألت امرأة رسول الله صلى الله عليه وسببلم فقببالت ‪:‬‬
‫أرأيت إحدانا إذا أصاب ثوبها الدم من الحيضة كيف تصببنع‬
‫فيببه ؟ فقببال رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪. . .‬‬
‫الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه مالك وعنه البخاري ومسلم وأبو داود عببن هاشبم‬
‫بن عروة عن فاطمة بنت المنذر بن الزبير عنها ‪.‬‬
‫وأخرجببه البخبباري أيضببا ومسببلم وأبببو داود والنسببائي‬
‫والترمببذي وصببححه والببدارمي وابببن مبباجه والبببيهقي‬
‫والطيالسي وأحمبد والطيالسببي عبن هشببام ومحمبد بببن‬
‫إسحاق عن فاطمة به نحوه ‪.‬‬
‫وله شاهد من حديث أم قيببس بنببت محصببن أنهببا سببألت‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم عببن دم الحيببض يصببيب‬
‫الثوب ؟ قال ‪ ) :‬حديه بضلع واغسليه بماء وسدر ( ‪.‬‬
‫أخرجبببه أببببو داود والنسبببائي والبببدارمي واببببن مببباجه‬
‫والبيهقي وأحمد عن سفيان قال ‪ :‬ثني ثابت الحببداد عببن‬
‫عدي بن دينار عنها ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن رجاله ثقات غير ثببابت وهببو ابببن هرمببز‬
‫صدوق يهم كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫والحديث يدل على وجوب تطهير الثيبباب مببن النجاسببات‬
‫وهو وإن كان واردا في الدم فسائر النجاسات بمثببابته ل‬
‫فرق بينها في القياس كما قال الخطابي في ) المعالم (‬
‫وفي الببباب المببر بغسببل الثببوب مببن بببول الجاريببة وقببد‬
‫مضى في أول الكتاب ‪.‬‬
‫) وسأل رجل النبي صلى الله عليه وسببلم ‪ :‬أصببلي فببي‬
‫الثوب الذي آتي فيه أهلي ؟ قال ‪ ) :‬نعم إل أن تببرى فيببه‬
‫شيئا فتغسله ( ‪.‬‬
‫هو من حديث جابر بن سمرة قال ‪ :‬سأل ‪ . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد وابن ماجه عن عبيد الله بن عمر وعببن عبببد‬
‫الملك بن عمير عنه ‪ .‬قال في ) الزوائد ( ‪:‬‬
‫) هذا إسناد صحيح ورجاله ثقات ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قلت ‪ :‬ورجاله رجال الشيخين ‪.‬‬
‫وفببي الببباب عببن معاويببة أنببه سببأل أختببه أم حبيبببة زوج‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم ‪ :‬هل كان رسول اللببه صببلى‬
‫الله عليبه وسبلم يصببلي فبي الثبوب الببذي يجببامع فيببه ؟‬
‫قالت ‪ :‬نعم إذا لم يكن فيه أذى ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والنسائي وابن مبباجه والبببيهقي وأحمببد‬
‫عن يزيد بن أبي حبيب عن سويد بن قيس عن معاوية بن‬
‫حديج عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله كلهم ثقات وصبححه اببن خزيمبة‬
‫وابن حبان كما في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫ورواه محمد بن أبي سفيان عن أختببه أم حبيبببة بلفببظ ‪:‬‬
‫قالت ‪ :‬رأيت النبي صلى الله عليببه وسببلم يصببلي وعلببي‬
‫وعليه ثوب واحد فيه كان ما كان ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد من طريق معاوية بن صالح قال ‪ :‬ثنا ضمرة‬
‫بن حبيب عنه ‪.‬‬
‫ورجاله ثقات غير محمد بن أبي سببفيان فقببال الحببافظ‬
‫في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) مقبول وقيل ‪ :‬الصواب ‪ :‬عنبسة بن أبي سفيان ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وجزم بذلك الخزرجي فببي ) الخلصببة ( فببإذا صببح‬
‫ذلك فالسناد صحيح لن عنبسة بن أبي سفيان ثقببة مببن‬
‫رجال مسلم ‪.‬‬
‫وعن عائشة قالت ‪:‬‬
‫كنت أنا ورسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم نبببيت فببي‬
‫الشعار الواحد وأنا طامث حائض فإن أصببابه منببي شببيء‬
‫غسل مكانه ولم يعده وصببلى فيببه ثببم يعببود فببإن أصببابه‬
‫مني شيء فعل مثل ذلك ولم يعده وصلى فيه ( ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والنسائي والدارمي عن يحيى بن سببعيد‬
‫القطان ‪ :‬ثنببي جببابر بببن صبببح قببال ‪ :‬سببمعت خلس بببن‬
‫عمرو قال ‪ :‬سمعت عائشة به ‪.‬‬
‫وهببذا سببند صببحيح متصببل بالسببماع رجبباله كلهببم ثقببات‬
‫رجال الشيخين غير جابر بن صبح ‪ -‬بضم المهملة وسكون‬
‫الموحدة ‪ -‬وثقه ابن معين وفي ) التقريب ( أنه صدوق ‪.‬‬
‫ورواه أحمد من طريق أخرى مختصرا بلفظ ‪:‬‬
‫) كان يصلي في الثوب الذي يجامع فيه ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫رواه من طريق برد بن سببنان عببن سببليمان بببن موسببى‬
‫عنها ورجاله ثقببات لكنببه منقطببع بيببن سببليمان وعائشببة‬
‫وبين وفاتيهما ستون سنة فأكثر ‪.‬‬
‫وفي هذه الحبباديث والحبباديث المتقدمببة فببي المسببألة‬
‫الولى دللة وجوب تطهيببر البببدن والثيبباب مببن النجاسببة‬
‫وقد اختلف العلمبباء فببي ذلببك فببذهب الشببافعية إلببى أن‬
‫إزالتهبببا شبببرط لصبببحة الصبببلة قبببال النبببووي فبببي‬
‫) المجموع ( ‪:‬‬
‫) وبه قال أبو حنيفة وأحمد وجمهور العلماء من السببلف‬
‫والخلف وعن مالك في إزالة النجاسة ثلث روايات ‪:‬‬
‫أصحها وأشهرها أنه إن صلى عالما بهببا لببم تصببح صببلته‬
‫وإن كببان جبباهل أو ناسببيا صببحت وهببو قببول قببديم عببن‬
‫الشافعي ‪.‬‬
‫والثانية ‪ :‬ل تصح الصلة علم أو جهل أو نسي ‪.‬‬
‫والثالثة ‪ :‬تصح الصلة مع النجاسة وإن كان عالما متعمدا‬
‫وإزالتها سنة ونقل أصحابنا عببن ابببن عببباس وسببعيد بببن‬
‫جبير نحوه ( ‪.‬‬
‫ثم احتج النووي لما ذهب إليببه الجمهببور باليببة السببابقة‬
‫الذكر وبالوامر الواردة في الحاديث المتقدمة ول يخفى‬
‫أن غاية ما تفيده هبذه الوامبر هبو الوجبوب والوجبوب ل‬
‫يستلزم الشرطية لن كون الشببيء شببرطا حكببم شببرعي‬
‫وضعي ل يثبت إل بتصريح الشارع بببأنه شببرط أو بتعليببق‬
‫الفعببل بببه بببأداة الشببرط أو ينفببي الفعببل بببدونه ‪ 1‬نفيببا‬
‫متوجها إلببى الصببحة ل إلببى الكمببال أو بنفببي الثمببرة ول‬
‫يثبت بمجرد المببر بببه كمببا قببال الشببوكاني رحمببه اللببه ‪.‬‬
‫فالحق أن إزالة النجاسة ليست شرطا لصحة الصلة وهببو‬
‫قول الشافعي في القديم وإنما هي واجبة لهذه الوامببر‬
‫يأثم مخالفها فمن صلى وعلى بدنه أو ثوبه نجاسببة كببان‬
‫تاركا لواجب وأما إن صلته باطلة كمببا هببو شببأن فقببدان‬
‫شبرط الصبحة فل لمبا عرفببت ‪ .‬ويببدل لببذلك حبديث أبببي‬
‫سعيد التي ‪.‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬ثم لحظ بعض الخوان أن حديث ابن سمرة يوجد فيه نفي الفعل أي‬
‫ترك الصلة إذا رأى شيئا وحينئذ يلزم إثبببات شببرطية طهببارة الثببوب ‪ .‬وهببذا‬
‫أمر ظاهر لول وهلة فليتأمل ثم ليحرر ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ‪ - 3‬ومن علم وهو يصببلي بببأنه يحمببل نجسببا فعليببه أن‬
‫يزيله ويستمر في صلته ويبني علببى مببا كببان قببد صببلى‬
‫قبل الزالة وصلته صحيحة فقد صح عن النبي صلى الله‬
‫عليه وسلم أنه صلى ذات يوم فلما كان في بعببض صببلته‬
‫خلع نعليه فوضببعهما عببن يسبباره فلمببا رأى النبباس ذلببك‬
‫خلعوا نعالهم فلما قضى صلته قال ‪ ) :‬ما بببالكم ألقيتببم‬
‫نعببالكم ؟ ( قببالوا ‪ :‬رأينبباك ألقيببت نعليببك فألقينببا نعالنببا‬
‫فقال رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬إن جبريببل‬
‫أتاني فأخبرني أن فيهما قذرا ‪ -‬أو قال أذى وفي رواية ‪:‬‬
‫خبثا ‪ -‬فألقيتهما ‪ .‬فإذا جاء أحدكم إلببى المسببجد فلينظببر‬
‫فببي نعليببه فببإن رأى فيهمببا قببذرا ‪ -‬أو قببال ‪ :‬أذى وفببي‬
‫رواية ‪ :‬خبثا ‪ -‬فليمسحها وليصل فيهما ( ‪.‬‬
‫هو من حديث أبي سعيد الخدري رضببي اللببه عنببه قببال ‪:‬‬
‫صلى بنا رسول الله صلى الله عليه وسببلم ذات يببوم ‪. . .‬‬
‫إلخ ‪.‬‬
‫أخرجببه أبببو داود والببدارمي والحبباكم والبببيهقي وكببذا‬
‫الطحبباوي فببي ) شببرح المعبباني ( والطيالسببي وأحمببد‬
‫والسياق له والرواية الخرى في الموضعين هي رواية له‬
‫ورواية غيره أخرجوه كلهم عن حماد بن سلمة إل أبا داود‬
‫فعن حماد بن زيد كلهما عن أبي نعامة السعدي عن أبي‬
‫نضرة عنه ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح على شرط مسلم ( ووافقه الذهبي وابن الوزير‬
‫في ) الروض الباسم ( وهببو كمببا قببالوا وصببححه النببووي‬
‫أيضا فببي ) المجمببوع ( وأخرجببه ابببن خزيمببة أيضببا وابببن‬
‫حبان وأما البيهقي فقد ضعفه أو حاول تضعيفه بقوله ‪:‬‬
‫) حماد بن سلمة عن أبي نعامة عن أبي نضرة كل واحببد‬
‫منهم مختلف في عدالته ( ‪.‬‬
‫كببذا قببال وثلثتهببم ثقببات احتببج بهببم مسببلم ووثقهببم‬
‫الحافظ في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫وقببد رد علببى البببيهقي قببوله هببذا ابببن التركمبباني فببي‬
‫) الجوهر النقي ( وأطال في ذلببك وأحسببن ثببم إن حمبباد‬
‫بن سلمة لم يتفرد به بل تابعه ابن زيد كما سبق على أن‬
‫البيهقي نفسه روى له شاهدا من حديث أنس وقال ‪:‬‬
‫) وإسناده ل بأس به ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه مببن طريببق الحبباكم ‪ -‬وهببو فببي ) المسببتدرك ( ‪-‬‬
‫موسى ابن إسماعيل وإبراهيم بن الحجاج قال ‪ :‬ثنببا عبببد‬
‫الله بن المثنى عن ثمامة عن أنببس بببن مالببك أن رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم لم يخلع نعليببه فببي الصببلة إل‬
‫مرة فخلع الناس فقال ) مالكم ؟ ( قالوا ‪ :‬خلعت فخلعنببا‬
‫فقال ‪:‬‬
‫) إن جبريل عليه السلم أخبرني أن فيهما قذرا ( ‪.‬‬
‫قال البيهقي ‪:‬‬
‫) تفرد به عبد الله بن المثنى ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهو من رجال البخاري وكذلك ثمامة فهببو صببحيح‬
‫على شرطه ‪ 1‬وإن كان ابن المثنى قد تكلم فيه من قبببل‬
‫حفظه حتى قال في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) صدوق كثير الغلط ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬فحببديثه فببي الشببواهد ل بببأس بببه وقببد أورده‬
‫الهيثمي في ) المجمع ( وقال ‪:‬‬
‫) رواه الطبراني في ) الوسط ( ورجاله رجببال الصببحيح‬
‫ورواه البزار باختصار ( ‪.‬‬
‫وله شبباهد آخببر مرسببل أخرجببه أبببو داود ‪ :‬ثنببا موسببى ‪-‬‬
‫يعني ابن إسماعيل ‪ : -‬ثنا أبان ‪ :‬ثنا قتادة ‪ :‬ثنببي بكببر بببن‬
‫عبد الله عن النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم بهببذا قببال ‪:‬‬
‫فيهما خبث وفي الموضعين ‪ ) :‬خبث ( ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجاله كلهم ثقات رجال الشيخين ‪.‬‬
‫ولببه شببواهد أخببرى موصببولة فببي أسببانيدها ضببعف‬
‫فليراجعها من شاء في ) التلخيص ( ‪.‬‬
‫وبالجملة فالحديث بهذه الشببواهد صببحيح حجببة ل شبببهة‬
‫فيه وقد صححه من عرفت من الئمة ‪.‬‬
‫والحديث دليل واضببح لمببا احتججنببا لببه وفببي الببباب عببن‬
‫عائشة وسيأتي في خاتمة الكلم على المسببألة الرابعببة ‪.‬‬
‫وقد قال الخطابي في ) المعالم ‪:‬‬
‫) قلت ‪ :‬فيه من الفقه أن من صببلى وفببي ثببوبه نجاسببة‬
‫لم يعلم بها فإن صلته مجزية ول إعادة عليه ( ‪.‬‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 1‬وكذلك صححه الحاكم ووافقه الذهبي ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وإلى هذا ذهب الشافعي في القديم كمببا قببال البببيهقي‬
‫وعليببه يببدل عمببل ابببن عمببر رضببي اللببه عنببه فقببد روى‬
‫البيهقي عن يزيد بن هارون ‪ :‬أنبأ محمد بن مطببرف عببن‬
‫زيد بن مسلم قال ‪ :‬رأيت ابن عمر يصلي في ردائه وفيه‬
‫دم فأتاه نافع فنزع عنه ردائه وألقى عليببه رداءه ومضببى‬
‫في صلته ‪.‬‬
‫وعن عبد الرزاق ‪ :‬أنبأ معمر عن الزهببري عببن سببالم أن‬
‫ابن عمبر بينمبا هبو يصبلي رأى فبي ثبوبه دمبا فانصبرف‬
‫فأشار إليهم فجاؤوه بماء فغسله ثم أتم ما بقي على مببا‬
‫مضى من صلته ولم يعد ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وهو اختيار شببيخ السببلم ابببن تيميببة رحمببه اللببه‬
‫فقد قال فببي ) ببباب اجتنبباب النجاسببة ( مببن الختيببارات‬
‫العلمية ( ‪:‬‬
‫) ومن صببلى بالنجاسببة ناسببيا أو جبباهل فل إعببادة عليببه‬
‫وقاله طائفة من العلماء لن مببن كببان مقصببوده اجتنبباب‬
‫المحظببور إذا فعلببه مخطئا أو ناسببيا فل تبطببل العبببادة‬
‫به ( ‪.‬‬
‫وقال ابن القيم في ) إغاثة اللهفان ( ‪:‬‬
‫) ومن ذلك ‪ -‬يعني مما سهل فيه النبي صلى اللببه عليببه‬
‫وسلم وشدد فيها الموسوسون ‪ -‬ما أفتى به عبد الله بببن‬
‫عمر وعطاء بن أبي رببباح وسببعيد بببن المسببيب وطبباوس‬
‫وسببالم ومجاهببد والشببعبي وإبراهيببم النخعببي والزهببري‬
‫ويحيى بببن سببعيد النصبباري والحكببم والوزاعببي ومالببك‬
‫وإسحاق ببن راهبويه وأبببو ثببور والمبام أحمبد فبي أصببح‬
‫الروايتين وغيرهم ‪ :‬أن الرجل إذا رأى على بببدنه أو ثببوبه‬
‫نجاسة بعد الصلة لم يكن عالما بها أو كببان يعلمهببا لكنببه‬
‫نسببيها أو لببم ينسببها لكنببه عجببز عببن إزالتهببا أن صببلته‬
‫صحيحة ول إعادة عليه ( ‪.‬‬
‫ونسب النووي القول بذلك إلى جمهور العلماء ثببم قببال‬
‫في ) المجموع ( ‪:‬‬
‫) قال ابن المنذر ‪ :‬وبه أقول وهببو مببذهب ربيعببة ومالببك‬
‫وهو قوي في الدليل وهو المختار ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وإذا صببح مببا ذهبنببا إليببه فالحببديث دليببل علببى أن إزالببة‬
‫النجاسببة ليببس شببرطا لصببحة الصببلة لنببه عليببه الصببلة‬
‫والسلم بنى على ما كان صلى قبل الخلع‬
‫فلو كانت شرطا لستأنف الصلة لن الشرط يؤثر عدمه‬
‫في عدم المشروط كما تقرر في الصول قال الشوكاني‬
‫‪:‬‬
‫) والحديث استدل به القببائلون بببأن إزالببة النجاسببة مببن‬
‫شروط صحة الصلة وهو كما عرفناك عليهببم ل لهببم لن‬
‫استمراره على الصلة التي صلها قبل خلع النعل وعببدم‬
‫استئنافه لها يدل على عدم كون الطهارة شببرطا وأجبباب‬
‫الجمهور عن هذا بأن المراد بالقذر هو الشيء المستقذر‬
‫كالمخاط والبصاق ونحوهما ول يلزم من القببذر أن يكببون‬
‫نجسا وبأنه يمكن أن يكون دما يسيرا معفوا عنببه وإخبببار‬
‫جبريل له بذلك لئل تتلببوث ثيببابه بشببيء مسببتقذر ‪ .‬ويببرد‬
‫هذا الجواب بما قاله فببي ) البببارع ( فببي تفسببيره قببوله‬
‫تعالى ‪ } :‬أو جاء أحد منكم من الغائط { ] المائدة‪ [ 6 /‬أنه‬
‫كنى بالغائط عن القذر وقببول الزهببري ‪ :‬النجببس القببذر‬
‫الخارج من بدن النسان ‪ .‬فجعله المستقذر غير نجببس أو‬
‫نجس معفو عنه تحكببم وإخبببار جبريببل فببي حالببة الصببلة‬
‫بالقذر الظاهر أنه لما فيها من النجاسة التي يجب تجنبها‬
‫في الصلة ل لمخافة التلوث لنببه لببو كببان لببذلك لخبببره‬
‫قبل الدخول في الصلة لن القعود حببال لبسببهما مظنببة‬
‫للتلوث بما فيها على أن هذا الجببواب ل يمكببن مثلببه فببي‬
‫رواية الخبث المذكورة في الباب للتفاق بين أئمببة اللغببة‬
‫وغيرهم أن الخبثين هما البول والغائط ( ‪.‬‬
‫وقال ابن القيم رحمه الله في ) إغاثة اللهفان ( بعد أن‬
‫ساق الحديث ‪:‬‬
‫) وتأويل ذلك على ما يسببتقذر مببن مخبباط أو نحببوه مببن‬
‫الطاهرات ل يصح لو جوه ‪:‬‬
‫أحدها ‪ :‬أن ذلك ل يسمى خبثا ‪.‬‬
‫الثبباني ‪ :‬أن ذلببك ل يببؤمر بمسببحه عنببد الصببلة فببإنه ل‬
‫يبطلها ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬أنه ل تخلع النعل فببي الصببلة فببإنه عمببل لغيببر‬
‫حاجة فأقل أحواله الكراهة ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الراببع ‪ :‬أن البدارقطني روى فبي ) سبننه ( فبي حبديث‬
‫الخلع مببن روايببة ابببن عببباس أن النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم قببال ‪ ) :‬إن جبريببل أتبباني فببأخبرني أن فيهمببا دم‬
‫حلمة ( والحلم كبار القراد ( ‪.‬‬
‫) ‪ - 4‬وتجوز الصلة في أحوال ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬فببي الثيبباب الببتي هببي مظنببة النجاسببة كثيبباب‬
‫الحببائض والمربيببة والمرضببع والصبببي فقببد ) كببان عليببه‬
‫الصلة والسلم يصلي من الليل وعائشة إلى جانبه وهببي‬
‫حائض وعليها مببرط وعليببه بعضببه ( و) كببان يصببلي وهببو‬
‫حامل أمامه بنت زينب فإذا ركع وسبجد وضبعها وإذا قبام‬
‫حملها ] فصلى رسول الله صلى اللبه عليبه وسبلم وهبي‬
‫على عاتقه حتى قضى صلته يفعل ذلك بها [ ‪.‬‬
‫الحببديث الول هببو مببن روايببة عائشببة رضببي اللببه عنببه‬
‫بلفببظ ‪ ) :‬وأنببا ( بالضببمير المتكلببم بببدل ‪ ) :‬وعائشببة (‬
‫و) وهي ( وبلفظ ‪ ) :‬وعلي ( بدل ‪ :‬وعليها ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم وأبو داود والنسائي وابن مبباجه والبببيهقي‬
‫وأحمد من طريق عبيد الله ابن عبد الله بن عتبة عنها ‪.‬‬
‫وله طريق أخرى مختصرا بلفظ ‪ :‬كببان نبببي اللببه يصببلي‬
‫وإن بعض مرطي عليه ‪.‬‬
‫أخرجه الحاكم وأحمد عن قتادة عن كثيرة بببن أبببي كببثير‬
‫عن أب عياض عنها ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح السناد ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهو كما قال ورجاله كلهببم ثقببات رجببال الشببيخين غيببر‬
‫كثير بن أبي كثير وهو مولى عبد الرحمن بن سمرة وقببد‬
‫وثقه العجلي وروى عنه أيوب أيضا ‪.‬‬
‫ورواه أبو يعلى عنها بلفظ ‪ :‬إن رسببول اللببه صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم كان يصلي فوجد القر فقال ‪:‬‬
‫) يا عائشة أرخي علي مرطك ( قالت ‪ :‬إني حائض قال ‪:‬‬
‫) إن حيضتك ليست في يدك ( ‪ .‬قال الهيثمي ‪:‬‬
‫) وإسناده حسن ( ‪.‬‬
‫وله شاهد من حديث ميمونة ‪:‬‬
‫أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى وعليه مرط وعلببى‬
‫بعض أزواجه منه وهي حائض وهو يصلي وهو عليه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه أبو داود وأبببو عوانببة وعنببه البببيهقي وابببن مبباجه‬
‫وأحمد من طريق سفيان بن عيينة عن الشيباني عن عبد‬
‫الله بببن شببداد عنهببا ‪ .‬واللفببظ لبببي داود ولحمببد نحببوه‬
‫وقببال ابببن مبباجه ‪ ) :‬بعضببه عليببه وعليهببا بعضببه ( ورواه‬
‫البيهقي من طريق الشافعي عن سفيان بلفظ ‪ ) :‬بعضببه‬
‫علي وبعضه عليه ( وإسناده صحيح على شببرط الشببيخين‬
‫وهو عند البخاري ومسببلم وأحمببد مببن طببرق أخببرى عببن‬
‫الشيباني بلفظ ‪ :‬كان يصلي وأنا حذاءه وأنا حائض وربمببا‬
‫أصابني ثوبه إذا سجد ‪.‬‬
‫وللحديث شاهد آخر من رواية حذيفة بن اليمان قال ‪:‬‬
‫بت بآل رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم ليلببة فقببام‬
‫رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم يصببلي وعليببه طببرف‬
‫اللحاف وعلى عائشة طرفه وهي حائض ل تصلي ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ‪ :‬ثنببا أبببو نعيببم ‪ :‬ثنببا يببونس عببن الوليببد بببن‬
‫العيزار قال ‪ :‬قا ل حذيفة ‪ .‬قال الهيثمي ‪:‬‬
‫) رواه أحمد ورجاله ثقات (‬
‫قلت ‪ :‬وكلهم من رجال الشيخين لكنببه ظبباهر النقطبباع‬
‫فقد أخرجه أحمد أيضا ‪ :‬ثنا وكيع عن يببونس عببن العيببزار‬
‫بن حريث عن حذيفة به مختصرا ‪ .‬فهذا سند صحيح رجاله‬
‫رجببال مسببلم إن كببان يببونس سببمعه مببن العيببزار ولعلببه‬
‫سمعه من ابنه الوليد بن العيزار كما في الرواية الولى ‪.‬‬
‫والله أعلم ‪.‬‬
‫) المببرط ( ‪ :‬بكسببر الميببم وسببكون الببراء قببال فببي‬
‫) المعالم ( ‪ ) :‬ثببوب يلبسببه الرجببال والنسبباء يكببون إزارا‬
‫ويكون رداء وقد يتخذ من صوف ويتخذ من خز وغيره ( ‪.‬‬
‫والحديث الخر هو من رواية عمرو بن سليم الزرقي عن‬
‫أبي قتادة النصاري رضي الله عنه ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم وأبو داود وكببذا مالببك والنسببائي‬
‫والدارمي والبيهقي والطيالسي وأحمد مببن طببرق عنببه ‪.‬‬
‫وما بين المعكوفتين زيادة في رواية لبي داود والنسائي‬
‫وأحمد وهي صحيحة السناد على شرط الشيخين ‪.‬‬
‫وقد أخرجه مسلم إل أنه لم يسق لفظه ‪ .‬وفي رواية له ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يؤم الناس وفي أخرى‬
‫له ولبي داود ‪ :‬يصلي للناس ‪ .‬وفي أخرى لبي داود أنها‬
‫الظهر أو العصر ‪.‬‬
‫ووردت نحو هذه القصة عن أبي بكرة ‪:‬‬
‫أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كببان يصببلي ‪ :‬فببإذا‬
‫سجد وثب الحسن على ظهره وعلى عنقه فيرفع رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم رفعا رفيقببا لئل يصببرع قببال ‪:‬‬
‫فعل ذلك غير مرة ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه الطيالسببي وأحمببد عببن مبببارك ابببن فضببالة عببن‬
‫الحسن ‪ :‬أخبرني أبو بكرة ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن ‪.‬‬
‫ولهما طريق أخرى من حببديث أبببي هريببرة بنحوهببا عنببد‬
‫أحمببد والطبببراني فببي ترجمببة الحسببن بببن علببي مببن‬
‫) المعجم الكبير ( والحاكم من طريق كامل بن العلء عببن‬
‫أبي صالح عن أبي هريرة ‪.‬‬
‫كذا قال ورجاله رجال مسلم غير أبي صببالح هببذا وليببس‬
‫هو ذكوان بببل هببو مبولى ضببباعة وثقبه اببن حببان وفببي‬
‫) التقريب ( ‪:‬‬
‫) لين الحديث ( ‪.‬‬
‫وقد أورد الحديث الهيثمي في ) المجمع ( وقال ‪:‬‬
‫) رواه أحمد والبزار باختصار ورجال أحمد ثقات ( ‪.‬‬
‫وللحسن والحسين قصة أخرى لعلها تببأتي فببي السببجود‬
‫إن شاء الله تعالى ‪.‬‬
‫والحديث قال ابن القيببم فببي ) الغاثببة ( ‪ ) :‬دليببل علببى‬
‫جببواز الصببلة فببي ثيبباب المربيببة والمرضببع والحببائض‬
‫والصبببي مببا لببم يتحقببق نجاسببتها ( وقببال النببووي فببي‬
‫) شرح مسلم ( ‪:‬‬
‫) فيه دليل لصحة صلة من حمل آدميا أو حيوانببا طبباهرا‬
‫من طير وشاة وغيرهمببا وأن ثيبباب الصبببيان وأجسببادهم‬
‫طاهرة حتى تتحقق نجاستها ‪ . . .‬إلخ ( ثم قال ‪:‬‬
‫) وهو يدل لمذهب الشافعي رحمه الله ومن وافقببه أنببه‬
‫يجوز حمل الصبي والصبية وغيرهما من الحيوان الطبباهر‬
‫في صلة الفرض والنفببل ويجببوز ذلببك للمببام والمببأموم‬
‫والمنفببرد وحملببه أصببحاب مالببك رضببي اللببه عنببه علببى‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫النافلة ومنعوا جبواز ذلبك فبي الفريضبة ‪ .‬وهبذا التأويبل‬
‫فاسد لن قوله ‪ ) :‬يؤم النبباس ( صببريح أو كالصببريح فببي‬
‫أنه كان في الفريضة ‪ .‬وادعى بعض المالكية أنببه منسببوخ‬
‫وبعضهم أنه خاص بالنبي صلى الله عليه وسلم وبعضببهم‬
‫أنه كان لضرورة ‪ .‬وكل هذه الدعاوى باطلة مردودة فببإنه‬
‫ل دليل عليها ول ضرورة إليها بل الحببديث صببحيح صببريح‬
‫في جواز ذلك وليبس فيبه مبا يخبالف قواعبد الشبرع لن‬
‫الدمي طبباهر ومببا فببي جببوفه مببن النجاسببة معفببو عنببه‬
‫لكببونه فببي معببدته وثيبباب الطفببال وأجسببادهم علببى‬
‫الطهارة ودلئل الشرع متظاهرة على هذا والفعال فببي‬
‫الصلة ل تبطلها إذا قلت أو تفرقت ( ثم قال ‪:‬‬
‫) فالصواب الذي ل معببدل عنببه ‪ :‬أن الحببديث كببان لبيببان‬
‫الجواز والتنبيه على هببذه الفببوائد فهببو جببائز لنببا وشببرع‬
‫مستمر للمسلمين إلى يوم الدين ( ‪.‬‬
‫هذا وقد يعارض ما تقدم حديث عائشة أيضا قالت ‪ :‬كببان‬
‫ل يصلي في لحف نسائه ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والترمذي والبببيهقي مببن طريببق أشببعث‬
‫بن عبد الملك عببن محمببد بببن سببيرين عببن عبببد اللببه بببن‬
‫شقيق عنها ‪ .‬وقال الترمذي ‪:‬‬
‫) حديث حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ورجاله كلهم ثقات رجال مسلم غيببر أشببعث هببذا‬
‫وهو ثقة ففيه كما في ) التقريب ( ‪.‬‬
‫ثم رواه أبو داود عن حماد عببن هشببام عببن ابببن سببيرين‬
‫عن عائشة وهذا منقطع ‪ .‬قال حماد ‪:‬‬
‫) وسمعت سعيد بن أبي صدقة قال ‪ :‬سألت محمببدا عنببه‬
‫فلببم يحببدثني وقببال ‪ :‬سببمعته منببذ زمببان ول أدري ممببن‬
‫سمعت ول أدري أسمعته من ثبت أو ل فسلوا عنه ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وكذلك رواه سلمة بن علقمة عن ابببن سببيرين لببم‬
‫يذكر شقيق في إسناده ‪.‬‬
‫أخرجه البيهقي وأخرجه أحمد أيضا عنه عن ابببن سببيرين‬
‫قال ‪:‬‬
‫نبئت أن عائشة قالت ‪. . .‬‬
‫ورواه قتادة عن ابن سيرين ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أن النبي صلى الله عليه وسلم كره الصلة فببي ملحببف‬
‫النساء ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ‪ :‬ثنا عفان قال ‪ :‬ثنا همام قبال ‪ :‬ثنبا قتبادة‬
‫به ‪.‬‬
‫ورجاله ثقات رجال السببتة لكنببه مرسببل فهببو ضببعيف ل‬
‫سيما بهذا اللفظ الشاذ ولعله رواية بالمعنى وليببس هببذا‬
‫المعنى صحيحا لن امتناعه عليه الصلة والسلم من أمببر‬
‫ل يدل على كراهته ل سيما إذا ثبت أنه فعلببه مببرارا كمببا‬
‫تقدم فببي تلببك الحبباديث عببن عائشببة وميمونببة وحذيفببة‬
‫وهي مثبتة وحديث عائشة ناف والمثبت مقد على النافي‬
‫عند التعارض وعدم إمكان الجمع ولعل الجمع هنببا ممكببن‬
‫بأن يقال ‪ :‬إن عائشة في حديثها هذا إنما نفت اسببتمرار‬
‫الرسول عليببه الصببلة والسببلم علببى الصببلة فببي لحببف‬
‫نسائه لما يدل عليه صببيغة ‪ ) :‬كببان ( وكببان ل ينفببي أنببه‬
‫كان يفعل ذلك أحيانا ويقوي هذا الجمع أن عائشة نفسها‬
‫قببد روت فعلببه لببذلك كمببا فببي الحببديث الول مببن هببذا‬
‫الفصل وأصرح منه مببا سبببق فببي المسببألة الثانيببة عنهببا‬
‫أيضا بلفظ ‪:‬‬
‫كنت أنا ورسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم نبببيت فببي‬
‫الشعار الواحد وأنا طامث حائض فإن أصببابه منببي شببيء‬
‫غسل مكببانه ولببم يعببده وصببلى فيببه ‪ . . .‬الحببديث ‪ .‬فببإن‬
‫مفهومه أنه كان يصببلي فببي الشببعار إن لببم يصبببه منهببا‬
‫شيء ‪.‬‬
‫و) الشعار ( ‪ :‬هبو الثبوب البذي يستشبعره النسبان أي ‪:‬‬
‫يجعله مما يلي بدنه والدثار ‪ :‬ما يلبسه فوق الثيبباب وهببو‬
‫اللحاف ‪.‬‬
‫وأصرح من هذا كله حديثها الخر قالت ‪:‬‬
‫كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلينا شعارنا‬
‫وقد ألقينا فوقه كساء فلما أصبح رسول الله صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم أخذ الكساء فلبسه ثم خرج فصلى الغببداة ثببم‬
‫جلس فقال ‪ :‬رجببل ‪ :‬يببا رسببول اللببه هببذه لمعببة مببن دم‬
‫فقبض رسول الله صلى الله عليه وسببلم علببى مببا يليهببا‬
‫فبعث بها إلى مصرورة في يببد الغلم فقببال ‪ ) :‬اغسببلي‬
‫هببذه وأجفيهببا ثببم أرسببلي بهببا إلببي ( فببدعوت بقصببتي‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫فغسلتها ثم أجففتها فأحرتها إليه فجاء رسول الله صلى‬
‫الله عليه وسلم بنصف النهار وهي عليه ( ‪.‬‬
‫لكنببه مببن روايببة أم يببونس بنببت شببداد قببالت ‪ :‬حببدثتني‬
‫حماتي أم جحدر العامريببة عنهببا ‪ .‬ول يعببرف حالهمببا كمببا‬
‫في ) التقريب ( وقد قال الذهبي في ) الميزان ( ‪:‬‬
‫) وما علمت في النساء من اتهمت ول من تركوها ( ‪.‬‬
‫والحديث أخرجه أبببو داود فهببو صببريح فببي صببلته عليببه‬
‫السلم في الكساء الذي كان ملتحفا بببه هببو زوجببه حببتى‬
‫تبين له أن فيه لمعة الدم فببأمر بغلسبه ولبم يعبد الصببلة‬
‫من أجله لنه لو أعادها لنقلت إلينا فهو ‪ -‬لو صببح ‪ -‬دليببل‬
‫آخر على أن إزالة النجاسة ليس شرطا لصحة الصلة وهو‬
‫الحق إن شاء الله تعالى كما سبق بيانه ‪.‬‬
‫وبالجملة فحديث عائشة الذي نحن في صدد الكلم عليببه‬
‫ليس المراد منه نفي صلة النبي صلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫في لحف النساء وثيابهن مطلقا بببل المببراد نفببي دوامببه‬
‫عليه الصلة والسببلم علببى ذلببك هببذا مببا يفيببده مجمببوع‬
‫الحبباديث الببواردة فببي هببذا الموضببوع وطريقببة الجمببع‬
‫بينها ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫) الثبباني ‪ :‬علببى مركببوب قببد أصببابته نجاسببة لن النبببي‬
‫صلى الله عليه وسلم صلى على حمار وهببو متببوجه إلببى‬
‫خيبر ] تطوعا [ ( ‪.‬‬
‫الحديث صحيح السناد ‪ .‬وقد أخرجببه مالببك وعنببه مسببلم‬
‫وأبو داود والنسائي والبيهقي وأحمد كلهم عن مالك عببن‬
‫عمرو بن يحيى المازني عن أبي الحباب سببعيد بببن يسببار‬
‫عن عبد الله بن عمر أنه قببال ‪ :‬رأيببت رسببول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم يصلي على حمار ‪ . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫وقد توبع عليببه مالببك فببأخرجه أحمببد عببن الثببوري وعببن‬
‫حماد بن سلمة وعن زائدة ثلثتهم عن عمرو بن يحيى به‬
‫والزيادة التي بين المربعين للثوري ‪.‬‬
‫وقد أعل هذا الحديث بتفرد عمرو بن يحيى بذكر الحمببار‬
‫فيببه كمببا قببال ابببن عبببدالبر لن المعببروف الثببابت فببي‬
‫) الصحيحين ( وغيرهما عن ابن عمر وغيره الصببلة علببى‬
‫البعير وهذا ليس بعلة قادحة عندي لن عمببرو بببن يحيببى‬
‫ثقبببة كمبببا قبببال النبببووي والبببذهبي والعسبببقلني فبببي‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) التقريب ( وقد روى أمرا جائز الوقوع فوجب الخببذ بببه‬
‫وروايببة غيببره مببن الثقببات بلفببظ البعيببر ل ينببافيه ول‬
‫يعارضه ل احتمال أن الرسول عليه الصلة والسلم ركببب‬
‫على هذا مرة وعلى هذا أخببرى وقببد فصببلت القببول فببي‬
‫صحة الحديث ودفع علته في ) التعليقات الجياد علببى زاد‬
‫المعاد ( فليراجع ‪.‬‬
‫وللحديث شاهد من حديث أنس بن مالك ‪:‬‬
‫أنه رأى رسول الله صلى الله عليببه وسببلم يصببلي علببى‬
‫حمار وهو راكب إلى خيبر والقبلة خلفه ‪.‬‬
‫أخرجه النسائي عن محمد بن عجلن عن يحيى بن سعيد‬
‫عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن رجاله كلهم ثقات غير ابن عجلن ففيببه‬
‫كلم وهو حسن الحديث ‪.‬‬
‫والحديث عزاه الحافظ في ) الفتببح ( للسببراج فقببط ثببم‬
‫قال ‪:‬‬
‫) إسناده حسن ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬إل أن النسائي قال بعد أن ساقه ‪:‬‬
‫) الصواب موقوف على أنس ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬أخرجه كذلك موقوفا مالببك عببن يحيببى بببن سببعيد‬
‫قال ‪:‬‬
‫رأيت أنس بن مالك في السفر وهببو يصببلي علببى حمببار‬
‫وهو متوجه إلى غير القبلة يركع ويسجد إيماء من غير أن‬
‫يضع وجهه على شيء ( ‪.‬‬
‫وأخرجه البخاري ومسببلم والبببيهقي وأحمببد مببن طريببق‬
‫أخرى عن أنس بن سيرين قال ‪:‬‬
‫استقبلنا انسا حين قدم من الشام فلقينبباه بعيببن التمببر‬
‫فرأيته يصلي على حمار ووجهه من ذا الجانب ‪ -‬يعني عن‬
‫يسار القبلة ‪ -‬فقلت ‪ :‬رأيتك تصلي لغير القبلة ؟ فقال ‪:‬‬
‫لول أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فعله لم‬
‫أفعله ‪.‬‬
‫وبوب له البخاري ) ببباب صببلة التطببوع علببى الحمببار ( ‪.‬‬
‫قال ابن رشيد ‪:‬‬
‫) مقصببوده أنببه ل يشببترط فببي التطببوع علببى الدابببة أن‬
‫تكون طاهرة الفضلت بببل الببباب فببي المركوبببات واحببد‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫بشرط أن ل يمبباس النجاسببة ‪ .‬وقببال ابببن دقيببق العيببد ‪:‬‬
‫يؤخذ من هذا الحديث طهارة عببرق الحمببار لن ملمسببته‬
‫مع التحرز منه متعذر ل سيما إذا طال الزمان في ركببوبه‬
‫واحتمل العرق ( كذا في ) الفتح ( لبن حجر ثم قال ‪:‬‬
‫) وفي هذا الحبديث مببن الفببوائد غيببر مبا مضبى أن مبن‬
‫صلى علببى موضببع فيببه نجاسببة ل يباشببر بشببيء منببه أن‬
‫صلته صحيحة لن الدابببة ل تخلببو مببن نجاسببة ولببو علببى‬
‫منفذها ( ‪.‬‬
‫والحديث ترجم له أبو البركات مجد الدين ابن تيمية فببي‬
‫) المنتقى ( ب ) باب من صلى على مركوب نجس أو قببد‬
‫أصابته نجاسة ( وساق فيه حديث ابن عمر وحديث أنس ‪.‬‬
‫فقال الشوكاني في ) شرحه ( ‪:‬‬
‫) واستدل المصنف بالحببديثين علببى جببواز الصببلة علببى‬
‫المركوب النجس والمركوب الذي أصببابته نجاسببة وهببو ل‬
‫يتببم إل علببى القببول بببأن الحمببار نجببس عيببن نعببم يصببح‬
‫الستدلل به على جواز الصلة على مببا فيببه نجاسببة لن‬
‫الحمار ل ينفك عن التلوث بها ( ‪.‬‬
‫والحديث فيه دليل أيضا على جببواز صببلة التطببوع علببى‬
‫الراحلة وهو متفق عليه وسيأتي البحث في محله ‪.‬‬
‫) الثالث ‪ :‬في النعلين فقد صلى فيهما النبي صلى اللببه‬
‫عليه وسلم وتواتر ذلك عنه لكنه يجب النظر فيهمببا قبببل‬
‫الشروع فببي الصببلة فببإن رأى خبثببا دلكهمببا بببالرض ثببم‬
‫صلى فيهما ( ‪.‬‬
‫اعلم أن صلة النبي صلى الله عليه وسببلم فببي النعليببن‬
‫قد رواه عنه جمع من الصببحابة وقببد ذكببرت أحبباديث مببن‬
‫ثبت إسناده إليه منهم في كتابنا الكبير في ) صفة صببلة‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم ( وهبم أنبس ببن مالبك وأببو‬
‫هريرة وعائشة وابن مسعود وعبد الله بن الشببيخر وعبببد‬
‫الله بن عمرو وأوس بن أبي أوس ‪ .‬ولببذلك صببرح المببام‬
‫الطحاوي بأن ‪:‬‬
‫) الثار متواترة عن رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫من صلته في نعليه ( ‪.‬‬
‫وقد ساق الكثير منها بأسانيدها ونحببن نببذكر هنببا حببديثا‬
‫واحدا منها ونحيل في سائرها على كتابنا المشار إليه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قال سعيد بن يزيد الزدي ‪ :‬سألت أنس بن مالببك ‪ :‬أكببان‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسببلم يصببلي فببي النعليببن ؟‬
‫قال ‪ :‬نعم ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم والنسببائي والترمببذي والببدارمي‬
‫والطحاوي والبيهقي والطيالسي وأحمد قال الترمذي ‪:‬‬
‫) حديث أنس حسن صحيح والعمببل علببى هببذا عنببد أهببل‬
‫العلببم ( ‪ .‬قببال العلمببة السببتاذ أحمببد محمببد شبباكر فببي‬
‫تعليقه على الترمذي ‪:‬‬
‫) نعم ل نعلم خلفا بين أهل العلم في جواز الصلة فببي‬
‫النعال في المسجد وغير المسجد ولكن انظببر إلببى شببأن‬
‫العامة من المسلمين الن حتى من ينتسببب إلببى العلببم ‪:‬‬
‫كيببف ينكببرون علىمببن يصببلي فببي نعليببه ؟ ولببم يببؤمر‬
‫بخلعهما عند الصلة إنما أمببر أن ينظببر فيهمببا فببإن كببان‬
‫فيهمبا أذى دلكهمبا ببالرض وذلبك طهورهمبا ولبم تبؤمر‬
‫فيهما بغير ذلك ( ‪.‬‬
‫وقال ابن القيم في ) إغاثة اللهفان من مكائد الشيطان‬
‫( ما ملخصه ‪:‬‬
‫) وممببا ل تطيببب بببه قلببوب الموسوسببين ‪ :‬الصببلة فببي‬
‫النعال وهي سنة رسول الله صلى الله عليببه وسببلم فعل‬
‫منه وأمرا ( ‪ .‬ثم ذكر حديث أنس وحديث شببداد بببن أوس‬
‫التي قريبا ثم قال ‪:‬‬
‫) وقيل للمام أحمد ‪ :‬أيصلي الرجل في نعليه ؟ فقببال ‪:‬‬
‫إي والله ‪ .‬وترى أهل الوسببواس إذا بلببي أحببدهما بصببلة‬
‫الجنازة في نعليه قببام علببى عقبيهمببا كببأنه واقببف علببى‬
‫الجمر حتى ل يصلي فيهما ( ‪.‬‬
‫) والصلة فيهما تخييببر لقببوله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪:‬‬
‫) إذا صلى أحدكم فليلبس نعليه أو ليجعلهمببا بيببن رجليببه‬
‫ول يؤذ بهما غيره ( ‪.‬‬
‫هو من حديث أبي هريرة رضي الله عنه ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والحاكم والبيهقي من طريق الوزاعي ‪:‬‬
‫ثنا محمد بن الوليد عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عببن‬
‫أبيه عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط الشيخين ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ثم أخرجه الحاكم من طريق عياض بن عبد الله القرشي‬
‫عن سعيد عن أبي هريرة فلم يقل ‪ ) :‬عن أبيه ( وقال ‪:‬‬
‫) صحيح على شرط مسلم ( ووافقببه الببذهبي وهببو كمببا‬
‫قال وقال العراقي ‪:‬‬
‫) رواه أبو داود بسند صحيح وضعفه المنذري وليس بجيد‬
‫(‪.‬‬
‫قلبت ‪ :‬ولعبل تضبعيف المنبذري لبه إنمبا هبو لجبل هبذا‬
‫الختلف علببى سببعيد وهببو اختلف ل يضببر إن شبباء اللببه‬
‫تعالى كما بينته في ) صفة صلة النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ( ‪.‬‬
‫) لكن يستحب الصلة فيهما أحيانا مخالفة لليهببود ومببن‬
‫تنطببع مثلهببم لقببوله صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬خببالفوا‬
‫اليهود فإنهم ل يصلون في نعالهم ول خفافهم ( ‪.‬‬
‫الحديث صببحيح السببناد أخرجببه أبببو داود والحبباكم وعنببه‬
‫البيهقي عببن قتبيببة بببن سببعيد ‪ :‬ثنببا مببروان بببن معاويببة‬
‫الفزاري عن هلل بن ميمون الرملي عن يعلى بن شببداد‬
‫بن أوس عن أبيه مرفوعا به ‪ .‬وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح السناد ( ‪ .‬ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬ورجبباله كلهببم ثقببات وأخرجببه ابببن حبببان فببي‬
‫) صببحيحه ( أيضببا ول مطعببن فببي إسببناده كمببا قببال‬
‫الشوكاني ونقل المناوي في ) شرح الجامع ( عن الزيببن‬
‫العراقي أنه قال ‪:‬‬
‫) إسناده حسن ( ‪.‬‬
‫وله شاهد من حديث أنس ذكرته في ) صفة صلة النبببي‬
‫صلى الله عليه وسلم ( ‪.‬‬
‫والحببديث دليببل لمببا ذكرنببا مببن اسببتحباب الصببلة فببي‬
‫النعلين وإنما منعنا من الجزم بالوجوب حديث أبي هريرة‬
‫الذي قبله وكذلك بعض الحاديث المشار إليها قريبا مثببل‬
‫حديث عبد الله بن عمرو قال ‪:‬‬
‫رأيت رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم يصببلي حافيببا‬
‫ومنتعل ‪.‬‬
‫أخرجه أبببو داود وعنببه البببيهقي وابببن مبباجه والطحبباوي‬
‫وأحمد عن عمرو بن سعيب عن أبيه عن جده ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهذا سند حسببن أو صببحيح علببى الخلف المشببهور فيببه‬
‫ومثله حديث أبي هريرة وعائشة فصلته صلى اللببه عليببه‬
‫وسببلم حافيببا أحيانببا دليببل علببى عببدم الوجببوب قببال‬
‫الشوكاني ‪ ) :‬ويجمع بين أحاديث الباب بجعل حديث أبببي‬
‫هريببرة ومببا بعببده صببارفا للوامببر المببذكورة المعللببة‬
‫بالمخالفببة لهببل الكتبباب مببن الوجببوب إلببى النببدب لن‬
‫التخيير والتفويض إلى المشيئة بعد تلك الوامر ل ينببافي‬
‫الستحباب كما في حديث ‪ ) :‬بين كل أذانيببن صببلة لمببن‬
‫شبباء ( وهببذا أعببدل المببذاهب وأقواهببا عنببدي ( ‪ .‬وقببال‬
‫الحافظ العراقي ‪:‬‬
‫) وحكمة الصلة في النعليببن مخالفببة أهببل الكتبباب كمببا‬
‫تقرر وخشية أن يتأذى أحد بنعليه إذا خلعهما مببع مببا فببي‬
‫لبسهما من حفظهما من سببارق أو دابببة تنجببس نعلببه ( ‪.‬‬
‫نقهل المناوي في ) فيض القدير ( ‪.‬‬
‫) ‪ - 5‬ويجب أيضا طهارة المكان لقوله صلى اللببه عليببه‬
‫وسلم للعرابي الذي بال في المسجد ‪:‬‬
‫) إن هبذه المسباجد ل تصبلح لشبيء مبن القبذر والببول‬
‫والخلء ( فأمر رجل فجاء بدلو من ماء فشنه عليه ( ‪.‬‬
‫الحديث صحيح أخرجه مسلم والبيهقي وأحمد من طريق‬
‫عكرمة بن عمار ‪ :‬ثنا إسحاق بن أبببي طلحببة ‪ :‬ثنببي أنببس‬
‫بن مالك ‪ -‬وهو عم إسحاق ‪ -‬قال ‪:‬‬
‫بينما نحن في المسجد مع رسول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسببلم إذ جبباء أعرابببي فقببام يبببول فببي المسببجد فقببال‬
‫أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪ :‬مه مببه قببال ‪:‬‬
‫قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) ل تزرموه دعوه ( فتركوه حتى بال ثم إن رسببول اللببه‬
‫دعاه فقال له ‪ . . .‬الحببديث ‪ .‬وتمببامه ‪ ) :‬إنمببا هببي لببذكر‬
‫اللببه عببز وجببل والصببلة وقببراءة القببرآن ( أو كمببا قببال‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسببلم قببال ‪ :‬فببأمر رجل مببن‬
‫القوم فجاء بدلو من ماء فشنه عليه ‪.‬‬
‫والسياق لمسلم وليس فيبه ‪ ) :‬والخلء ( وإنمبا هبو عنبد‬
‫أحمد والبيهقي في رواية له ‪.‬‬
‫وله شاهد من حديث أبي هريرة قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫دخل أعرابي المسجد ورسول الله صلى الله عليه وسلم‬
‫جالس فقال ‪ ) :‬اللهم اغفر لببي ولمحمببد ول تغفببر لحببد‬
‫معنا ( فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال ‪) :‬‬
‫لقد احتظرت واسعا ( ثم ولببى حببتى إذا كببان فببي ناحيببة‬
‫المسجد فشج يبول فقام إليه رسول الله صلى الله عليه‬
‫وسلم فقال ‪:‬‬
‫) إنما بني هببذا البببيت لببذكر اللببه والصببلة وإنببه ل يبببال‬
‫فيه ( ثم دعا بسجل من ماء فببأفرغه عليببه قببال ‪ :‬يقببول‬
‫العرابي بعد أن فقه ‪ :‬فقام النبي صلى الله عليه وسلم‬
‫إلي ‪ -‬بأبي هو وأمي ‪ -‬فلم يسب ولم يؤنب ولم يضرب ‪.‬‬
‫أخرجه ابن ماجه وأحمد من طريق محمد بببن عمببرو عببن‬
‫أبي سلمة عنه ‪.‬‬
‫وهذا إسناد حسن ‪.‬‬
‫ورواه أبن حبان أيضا كما في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫والحديثين في ) الصحيحين ( وغيرهمببا عببن أنببس وأبببي‬
‫هريرة مختصرا ليس فيه موضع الشاهد منه وقد مضى ‪.‬‬
‫والحديث دليل لما ذكرنا من وجوب طهببارة المكببان قببال‬
‫شيخ السلم في ) الختيارات ( ‪:‬‬
‫) وطهارة البقعة يستدل عليها بقببول النبببي صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم في حديث العرابببي ‪ ) :‬إن هببذه المسبباجد ل‬
‫تصلح لشيء من البول والعذرة ( وأمره بصب الماء علببى‬
‫البول ‪ .‬فقد أمر عليه السلم بتطهير مكان الصلة والمر‬
‫يفيد الوجوب ( ‪.‬‬
‫ويدل لذلك أيضا حديث جابر وهو ‪:‬‬
‫) وقوله ‪ ) :‬وجعلت لي الرض ] طيبة [ طهورا ومسببجدا‬
‫فأيما رجل أدركته الصلة فليصل حيث أدركته ( ‪.‬‬
‫هو قطعة من حديث جابر بلفظ ‪:‬‬
‫) أعطيت خمسا لم يعطهن أحد قبلببي ‪ :‬نصببرت بببالرعب‬
‫مسيرة شهر وجعلببت لببي الرض مسببجدا وطهببورا فأيمببا‬
‫رجل من أمتي أدركته الصلة فليصل وأحلت لببي الغنببائم‬
‫ولم تحل لحد قبلي وأعطيت الشفاعة وكان النبي يبعث‬
‫إلى قومه خاصة وبعثت إلى الناس عامة ( ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم والنسائي والدارمي وأحمببد عنببه‬
‫والسياق للبخاري والجملة المذكورة أعله لحمد وما بين‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫المربعين زيادة لمسلم والدارمي وهي ثابتببة فببي حببديث‬
‫أنس أيضا بلفظ ‪:‬‬
‫) جعلت لي كل أرض طيبة مسجدا وطهورا ( ‪.‬‬
‫رواه ابن المنببذر وابببن الجببارود بإسببناد صببحيح كمببا فببي‬
‫) الفتح ( وصححه العراقي أيضا كما فببي ) النيببل ( حيببث‬
‫قال ‪:‬‬
‫) وهو ثابت بزيببادة ) طيبببة ( مببن روايببة أنببس عنببد ابببن‬
‫السراج في ) مسنده ( قال العراقي ‪ :‬بإسناد صحيح ( ثم‬
‫قال الشوكاني ‪:‬‬
‫) وهببي تببدل علببى أن المببراد بببالرض المببذكورة فببي‬
‫الحببديث الرض الطبباهرة المباحببة لن المتنجسببة ليسببت‬
‫بطيبة لغة والمغصوبة ليست بطيبة شرعا ( ‪.‬‬
‫فمفهوم الحديث أنببه يجببب اجتنبباب الرض الخبيثببة فببي‬
‫الصلة لكنببه ل يببدل هببو ول حببديث العرابببي قبلببه علببى‬
‫شرطية طهارة المكان فالقول فيه كالقول في شببرطية‬
‫طهارة البدن والثوب وقد سبق تفضيل القول فيهما ولم‬
‫أجد لمن قال بالشرطية دليل صحيحا سوى ما تقدم هناك‬
‫‪.‬‬
‫وأما حديث ابن عمببر بلفببظ ‪ :‬نهببى أن يصببلى فببي سببتة‬
‫مواطن ‪ . . .‬الحبديث ‪ .‬البذي احتبج ببه الرافعبي وصباحب‬
‫) المهذب ( على الشرطية فضعيف ل يجببوز الحتجبباج بببه‬
‫كما بينه النببووي والعسببقلني وتكلمنببا عليببه فببي ) نقببد‬
‫التاج ( ‪ .‬ولذلك قال النووي بعد أن تكلم على الحديث ‪:‬‬
‫) ودليل الشرطية ما سبق في أول الببباب وأمببا الحببديث‬
‫المذكور هنا فل يصح الحتجاج بببه وممببا يحتببج بببه حببديث‬
‫بول العرابي في المسجد وقول النبي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ ) :‬صبوا عليه ذنوبا من ماء ( رواه البخاري ومسلم‬
‫(‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬هذا ل يفيد الشرطية وإنما يفيد الوجوب كما سبق‬
‫‪ .‬ومثله ما أشار إليه مما سبق فكل ذلك أوامر ل تفيببد إل‬
‫الوجوب وقد نقلنا كلم النووي الذي أشار إليه في خاتمة‬
‫المسألة الثانية وبينا هناك ما فيه الكفاية فراجعه ‪.‬‬
‫) ‪ - 6‬ول تجوز الصلة في أماكن عشرة ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الول ‪ :‬المقبرة وهببي الموضببع الببذي دفببن فيببه إنسببان‬
‫واحد فأكثر لقوله عليه الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) الرض كلها مسجد إل المقبرة والحمام ( ‪.‬‬
‫وسواء في ذلك أكان القبببر قبلتببه أو عببن يمينببه أو عببن‬
‫يساره أو خلفه لكن استقباله بالصلة أشببد لقببوله صببلى‬
‫الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) لعنة الله على اليهود والنصارى اتخببذوا قبببور أنبيببائهم‬
‫مساجد ( وقوله ‪:‬‬
‫) إن من شرار الناس من تدركه الساعة وهم أحياء ومببن‬
‫يتخذ القبور مساجد ( ‪.‬‬
‫الحديث الول هو من رواية أبي سعيد الخدري رضي الله‬
‫عنه ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والحاكم والبيهقي وابن حزم وأحمد عن‬
‫عبد الواحد بن زيبباد والترمببذي والببدارمي والحبباكم أيضببا‬
‫والبيهقي عن عبد العزيز بن محمد الدراوردي وابن ماجه‬
‫والبيهقي وابن حزم وأحمد عن حماد بببن سببلمة ثلثتهببم‬
‫عن عمرو بن يحيبى النصباري عبن أبيبه عبن أببي سبعيد‬
‫الخدري مرفوعا به ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أحمد من طريق محمد بن إسحاق عن عمرو به‬
‫بلفظ ‪:‬‬
‫) كل الرض مسجد وطهور إل المقبرة والحمام ( ‪.‬‬
‫فزاد ابببن إسببحاق فيببه ‪ ) :‬وطهببور ( وهببي زيببادة شبباذة‬
‫ضعيفة ‪ .‬والحديث بدونها صحيح على شرط الشيخين كما‬
‫قال الحاكم ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وأما الترمببذي والبببيهقي فببأعله بببأن الثببوري رواه عببن‬
‫عمرو بن يحيى عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسببلم‬
‫مرسل بدون ذكر أبي سعيد ‪.‬‬
‫أخرجه هكذا اببن مبباجه والببيهقي وأحمبد عببن يزيببد ببن‬
‫هارون عن الثوري ‪ .‬وهذا إعلل عجيب بعببد اتفبباق أولئك‬
‫الثقات الربعة على وصببله والوصببل زيببادة يجببب قبولهببا‬
‫علببى أن الثببوري قببد وصببله فببي بعببض الروايببات فقببال‬
‫الببدارقطني فببي ) العلببل ( كمببا فببي ) التلخيببص ( ‪ :‬ثنببا‬
‫جعفر بن محمد المؤذن ‪ -‬ثقة ‪ : -‬ثنبا السبري ببن يحيبى ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫ثنا أبو نعيم وقبيصة ‪ :‬ثنا سفيان عن عمرو بن يحيى عببن‬
‫أبيه عن أبي سعيد موصول ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) المرسل المحفوظ ( ‪.‬‬
‫كذا قال ولئن صح ذلببك فببي خصببوص روايببة الثببوري فل‬
‫يصح في رواية الخرين ولذلك قال صاحب ) المام ( ‪:‬‬
‫) حاصل ما علل به الرسببال وإذا كببان الواصببل لببه ثقببة‬
‫فهو مقبول ( ‪ .‬قال الحافظ ‪:‬‬
‫) وأفحش ابن دحية فقال في كتاب ) التنوير ( له ‪ :‬هببذا‬
‫ل يصح من طريق من الطرق ‪ .‬كذا قال ‪ :‬فليببم يصببب ( ‪.‬‬
‫وقال في ) الفتح ( ‪:‬‬
‫) ورجاله ثقات لكن اختلف في وصله وإرساله وحكم مع‬
‫ذلك بصحته الحاكم وابن حبان ( ‪.‬‬
‫ولببذلك قببوى الحببديث ابببن حببزم ورد علببى مببن أعلببه‬
‫بالرسال ‪.‬‬
‫وللحديث طريق أخرى عن يحيى النصاري هو في منجى‬
‫عن كل هذا الختلف ‪.‬‬
‫أخرجه الحاكم وعنه البيهقي من طريق عمارة بن غزيببة‬
‫عن يحيى بن عمببارة النصبباري عببن أبببي سببعيد الخببدري‬
‫مرفوعا به ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط مسلم ‪ .‬ثم قال الحافظ ‪:‬‬
‫) قلببت ‪ :‬ولببه شببواهد منهببا حببديث عبببد اللببه بببن عمببر‬
‫مرفوعا ‪ :‬نهى عن الصلة في المقبرة ‪ .‬أخرجه ابن حبان‬
‫ومنها حديث علي إن حبي نهاني أن أصلي في المقبرة ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬وحببديث علببي سببيأتي الكلم عليببه إن شبباء اللببه‬
‫قريبا ومن شواهده أيضا حديث أنس ‪:‬‬
‫أن النبي صلى الله عليببه وسببلم نهببى عببن الصببلة بيببن‬
‫القبور ‪ .‬قال الهيثمي ‪:‬‬
‫) رواه البزار ورجاله رجال الصحيح ( ‪.‬‬
‫وبعد كتابة ما تقدم رايت المناوي فببي ) فيببض القببدير (‬
‫نقل عن ابن حبان أنه صحح الحديث ‪ .‬وعن ابن تيمية أنببه‬
‫قال ‪ ) :‬اسانيده جيدة ومن تكلم فيه ما استوفى طرقه (‬
‫ثم رأيته في ) القتضاء ( لشيخ السلم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫والحديث الثاني هو من روايببة عائشببة وابببن عببباس معببا‬
‫قال ‪:‬‬
‫لما نزل برسول الله صلى الله عليه وسلم طفببق يطببرح‬
‫خميصة له على وجهه فإذا اغتبم بهبا كشبفها عبن وجهبه‬
‫فقال وهو كذلك ‪ . . .‬فذكره ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم والنسائي والدارمي وأحمببد مببن‬
‫طريق عبيد الله بن عبيد اللببه بببن عتبببة عنهببا وزاد أحمببد‬
‫في رواية له ‪ :‬يحرم ذلك على أمتببه ‪ .‬وفيببه ابببن إسببحاق‬
‫وقد عنعنه ‪.‬‬
‫وله طريق أخرى عنها وحدها بلفظ ) لعن الله ( والباقي‬
‫مثله وزاد ‪:‬‬
‫قببالت ‪ :‬فلببول ذاك أبببرز قبببره غيببر أنببه خشببي أن يتخببذ‬
‫مسجدا ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم وأحمد عن عروة عنها ‪.‬‬
‫وله طريق ثالث عند أحمد عن سعيد بن المسيب عنها ‪.‬‬
‫وإسناده صحيح على شرط الستة ‪.‬‬
‫وله شاهد من حديث أبي هريرة مثل حديث عائشة ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم من طريق يزيد بن الصم عنه ‪.‬‬
‫وهو عند البخاري ومسلم أيضا وأبي داود وأحمببد ومحمببد‬
‫في ) موطأه ( كلهم عن مالك عن الزهري عن سعيد بببن‬
‫المسيب عن أبي هريرة مرفوعا بلفظ‬
‫) قاتل الله ‪. ( . . .‬‬
‫وتابعه عن الزهري يونس عند مسلم وجماعة من الثقات‬
‫عند أحمد ‪.‬‬
‫وتابع الزهري عن سعيد قتادة ‪.‬‬
‫أخرجه ابن أبي شيبة في ) المصنف ( ‪.‬‬
‫وله طريق ثالث عن أبي هريرة بلفظ ‪:‬‬
‫) اللهم ل تجعل قبري وثنا لعن الله قومببا اتخببذوا قبببور‬
‫أنبيائهم مساجد ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ‪ :‬ثنببا سببفيان عببن حمببزة بببن المغيببرة عببن‬
‫سهيل بن أبي صالح عن أبيه عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح رجبباله كلهببم ثقببات رجببال مسببلم غيببر‬
‫حمزة بن المغيرة وهو المخزومي وهو ثقة بل خلف ‪.‬‬
‫وعزاه الهيثمي لبي يعلى فقط وقال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وفيه إسحاق بن أبي إسببرائيل وفيببه كلم لببوقفه فببي‬
‫القرآن وبقية رجاله ثقات ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬هو في نفسه ثقببة وقببد وثقببه ابببن معيببن وأحمببد‬
‫وغيرهما والكلم المذكور ل يضره من حيث الرواية علببى‬
‫أن الهيثمي قد ذهل عن كون الحديث في ) المسند ( من‬
‫غير هذه الطريببق كمببا رأيببت فسبببحان مببن ل يسببهو ول‬
‫ينسى ‪.‬‬
‫وللحبببديث شبببواهد أخبببرى أوردتهبببا وخرجتهبببا فبببي‬
‫) التعليقات الجياد ( من كتاب الجنببائز فل نطيببل بببذكرها‬
‫هنا ‪.‬‬
‫والحديث الثالث هو من حببديث ابببن مسببعود رضببي اللببه‬
‫عنه ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد وابن أبي شيبة في ) المصنف ( من طريببق‬
‫عاصم بن أبي النجود عن شقيق عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن رجاله رجال الشيخين غير أنهمببا أخرجببا‬
‫لبببن أبببي النجببود مقرونببا بببآخر وهببو حسببن الحببديث ‪.‬‬
‫والحديث قال الهيثمي ‪:‬‬
‫) رواه الطبراني في ) الكبير ( وإسناده حسن ( ‪.‬‬
‫وذهل عن كونه فببي ) المسببند ( ‪ .‬وعببزاه شببيخ السببلم‬
‫ابن تيمية في كثير من كتبه ‪ -‬ك ) منهاج السببنة ( ‪ -‬لبببن‬
‫حبان في ) صحيحه ( وكذلك عزاه في ) اقتصبباء الصببراط‬
‫المستقيم ( وقال ‪:‬‬
‫) إسناده جيد ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬وقببد وجببدت للحببديث طريقببا آخببر أخرجببه أحمببد‬
‫أيضا ‪ :‬ثنا عفان ‪ :‬ثنا قيس ‪ :‬أنا العمش عن إبراهيم عببن‬
‫عبيدة السلماني عن عبد الله ابن مسعود مرفوعا بلفظ ‪:‬‬
‫) إن مببن البيببان سببحرا وشببرار النبباس الببذين تببدركهم‬
‫الساعة أحياء والذي يتخذون قبورهم مساجد ( ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن أيضا رجاله كلهم ثقات رجال الشببيخين‬
‫غير قيس وهو ابن الربيع وهو حسن الحديث ل سيما في‬
‫المتابعات فالحببديث بمجمببوع الطريقيببن صببحيح عنببدي ‪.‬‬
‫والله أعلم‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫واعلم أن الستدلل بالحديث على ما ذكرنا إنما هو على‬
‫أحببد القببولين فببي تفسببيره وهببو أن المببراد بالتخبباذ ‪:‬‬
‫استقبال القبر ‪ .‬قال البيضاوي ‪:‬‬
‫) لما كانت اليهببود والنصببارى يسببجدون لقبببور أنبيببائهم‬
‫تعظيما لشببأنهم ويجعلونهببا قبلببة يتوجهببون فببي الصببلة‬
‫نحوها واتخببذوها أوثانببا ‪ -‬لعنهببم النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ومنع المسلمين عن مثل ذلك ( ‪.‬‬
‫والحببديث معنبباه عنببدنا أعببم ممببا ذكببره البيضبباوي كمببا‬
‫سيأتي بيانه قريبا إن شاء الله ‪.‬‬
‫ومن عجائب الفهببم المصببادم للقصببد مببن حببديث النبببي‬
‫صلى الله عليببه وسببلم _ إن لببم نقببل للنببص منببه ‪ -‬قببول‬
‫البيضاوي في تمام كلمه وهو ‪:‬‬
‫) وأما من اتخذ مسجدا بجوار صالح أو صلى فببي مقبببرة‬
‫وقصد به الستظهار بروحه أو وصول أثر من آثار عبببادته‬
‫إليه ل التعظيم له والتوجه نحوه فل حرج عليه ( ‪.‬‬
‫كذا قببال ول يخفببى مببا فيببه مببن أثببار الوثنيببة والضببلل‬
‫والمعصوم من عصمه اللببه ولببذلك تعقبببه العلمبباء فقببال‬
‫المناوي بعد أن نقل كلمه هذا ‪:‬‬
‫) لكن في خبر الشيخين كراهة بناء المسجد على القبور‬
‫مطلقببا والمببراد قبببور المسببلمين خشببية أن يعبببد فيهببا‬
‫القبور لقرينة خبر ‪ :‬اللهم ل تجعل قبري وثنا بثعيد ( ‪.‬‬
‫وقد نص المام محمد تلميذ أبي حنيفة على كراهة اتخاذ‬
‫المسجد عند القبر كما يببأتي نصببه فببي ذلببك والتعبببير ب‬
‫) عند ( أعم من قوله ‪ ) :‬فوق ( أو ) على ( كما ل يخفببى‬
‫فمن بنى مسجدا بجوار صالح فقد بنى عنده وعليه فكلم‬
‫محمد رحمه الله رد على البيضاوي في رأيه هببذا المبتببدع‬
‫ورد عليه الصنعاني أيضا في ) سبل السلم ( فقال ‪:‬‬
‫) قببوله ‪ :‬ل لتعظيببم لببه يقببال ‪ :‬اتخبباذ المسبباجد بقربببه‬
‫وقصد التبرك به تعظيم له ثم أحاديث النهببي مطلقببة ول‬
‫دليل على التعليل بما ذكر والظاهر أن العلة سد الذريعببة‬
‫والبعد عن التشبه بعبدة الوثان الذين يعظمون الجمادات‬
‫التي ل تنفع ول تضر ولما في إنفاق المال في ذلببك مببن‬
‫العبث والتبذير الخالي عن النفع بالكلية ( قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ومفاسد ما يبنى على القبور من المشاهد والقببباب ل‬
‫تحصر ( ‪.‬‬
‫والحديث الول يفيد تحريم الصلة فببي المقبببرة علببى ا‬
‫لتفصببيل المببذكور لعمببوم الحببديث ولن النهببي أصببله‬
‫التحريم ‪ .‬وذهببب بعضببهم إلببى بطلن الصببلة فيهببا وهببو‬
‫محتمل واللببه أعلببم وقببد ذهببب إلبى هببذا ابببن حبزم فببي‬
‫) الملحى ( ورواه عن أحمبد أنبه قبال ‪ ) :‬مببن صببلى فببي‬
‫مقبرة أو إلى قبر أعاد أبدا ( ‪ .‬ثم قال ‪:‬‬
‫) وكره الصلة إلى القبر وفي المقبرة وعلى القبر ‪ :‬أبو‬
‫حنيفة والوزاعي وسفيان ولم ير مالك بذلك بأسا واحتج‬
‫له بعض مقلديه بأن رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫صلى على قبر المسكينة السوداء ( قال ابن حزم ‪:‬‬
‫) وهذا عجب ناهيك به أن يكببون هببؤلء القببوم يخببالفون‬
‫هببذا الخبببر فيمببا جبباء فيببه فل يجيببزون أن تصببلى صببلة‬
‫الجنازة على من قد دفن ثم يسببتبيحون ‪ -‬بمببا ليببس فيببه‬
‫منه أثر ول إشارة ‪ -‬مخالفة السنن الثابتة ( ‪ .‬قال ‪:‬‬
‫) وكل هببذه الثببار حببق فل تحببل الصببلة حيببث ذكرنببا إل‬
‫صلة الجنازة فإنها تصلى في المقبرة وعلى القبر الببذي‬
‫قد دفن صاحبه كمببا فعببل رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ .‬نحرم مببا نهببى عنببه ونعببد مببن القببرب إلببى اللببه‬
‫تعالى أن نفعل مثل ما فعل فأمره ونهيه حق وفعله حببق‬
‫وما عدا ذلك فباطل والحمد لله رب العالمين ( ‪.‬‬
‫وقببال الشببوكاني بعببد أن حكببى مببذاهب العلمبباء فببي‬
‫المسألة ‪:‬‬
‫) وأحاديث النهي المتواترة كما قببال ذلببك المببام ) ابببن‬
‫حزم ( ل تقصر عن الدللة على التحريم الذي هو المعنى‬
‫الحقيقي له وقد تقرر في الصول أن النهببي يببدل علببى‬
‫فساد المنهببي عنببه فيكببون الحببق التحريببم والبطلن لن‬
‫الفساد البذي يقتضبيه النهبي هبو المبرادف للبطلن مبن‬
‫غير فرق بين الصلة على القبببر وبيببن المقببابر وكببل مببا‬
‫صدق عليه لفظ المقبرة ( ‪.‬‬
‫وقببال شببيخ السببلم فببي ) الختيببارات ( ‪ ) :‬ول تصببح‬
‫الصلة في المقبرة ول إليهببا والنهببي عببن ذلببك هببو سببد‬
‫لذريعة الشرك وذكر طائفة من أصحابنا أن المقبرة ثلثببة‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قبور فصاعدا وليس في كلم أحمببد وعامببة أصببحابه هببذا‬
‫الفرق بل عموم كلمهم وتعليلهم واستدللهم يوجب منع‬
‫الصلة عند قبر واحد من القبور وهو الصببواب والمقبببرة‬
‫كل ما قبر فيه ل أنه جمع قبر وقببال أصببحابنا ‪ :‬وكببل مببا‬
‫دخل في اسم المقبرة مما حبول القبببور ل يصبلى فيببه ‪.‬‬
‫فهذا يعين أن المنع يكون متنباول لحرمبة القببر المنفبرد‬
‫وفنائه المضبباف إليببه وذكببر المببدي وغيببره أنببه ل تجببوز‬
‫الصلة فيه أي المسجد الذي قبلته إلى القبر حببتى يكببون‬
‫بين الحائط وبين المقبرة حائل آخر وذكببر بعضببهم ‪ :‬هببذا‬
‫منصوص أحمد ( ‪.‬‬
‫وقد اختلفوا في علببة النهببي عببن الصببلة فببي المقبببرة‬
‫فقيببل ‪ :‬النجاسببة وقيببل ‪ :‬التشبببه بأهببل الكتبباب وسببدا‬
‫لذريعة الشرك كما سبق في كلم شيخ السببلم وغيببره ‪.‬‬
‫وهو الظاهر من مجموع الحاديث الواردة في هببذا الببباب‬
‫وقببد مضببى البعببض ويببأتي بعضببها وعليببه جببرى علماؤنببا‬
‫المتأخرون من الحنفية فقال ابن عابدين في ) حاشيته (‬
‫‪:‬‬
‫) واختلف في علته ) يعني ‪ :‬الكراهة ( فقيل ‪ :‬لن فيهببا‬
‫عظام الموتى وصديدهم وهو نجس وفيه نظببر ‪ 1‬وقيببل ‪:‬‬
‫لن أصل عبببادة الصببنام اتخبباذ قبببور الصببالحين مسبباجد‬
‫وقيل ‪ :‬لنه تشبه باليهود وعليه مشى في الحاشية ( ‪.‬‬
‫وهببذا القيببل الخيببر هببو الببذي اعتمببده الطحطبباوي فببي‬
‫) حاشيته على مراقي الفلح ( ونص كلمه ‪:‬‬
‫) قوله ‪ :‬وفي المقبرة بتثليببث الببباء لنببه تشبببه ببباليهود‬
‫والنصارى قال صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬لعنببة اللببه علببى‬
‫اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيببائهم مسبباجد ( وسببواء‬
‫كانت فوقه أو خلفه أو تحت ما هو واقف عليه ويسببتثنى‬
‫مقابر النبياء عليهم السلم فل تكره الصلة فيها مطلقا‬
‫منبوشة أو ل بعد أن ل يكون القبر في جهة القبلة لنهببم‬
‫أحيبباء فببي قبببورهم أل تببرى أن مرقببد إسببماعيل عليببه‬
‫السلم في الحجر تحت الميزاب وأن بيببن الحجببر السببود‬
‫وزمزم قبر سبعين نبيا ثم إن ذلك المسجد أفضببل مكببان‬
‫‪1‬‬

‫) ‪ ( 1‬لعل وجهه أن الستحالة عندنا مطهرة ‪ .‬ا ‪ .‬ه منه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫يتحرى للصلة بخلف مقابر غيرهببم ‪ .‬أفبباده فببي ) شببرح‬
‫المشكاة ( ‪.‬‬
‫هذا كله كلم الطحطاوي وهو كلم مدخول يناقض بعضه‬
‫بعضا فإنه إذا كان يصرح ويعلل الكراهة بالتشبببه ببباليهود‬
‫والنصارى ‪ -‬وهم كانوا يتخببذون قبببور أنبيببائهم مسبباجد ‪-‬‬
‫فكيف يستثني قبور النبياء وإنما يتحقق التشبه بالكفببار‬
‫بالصلة فيها ؟‬
‫نعم ربما كببان يصببح هببذا السببتثناء فيمببا لببو كببانت علببة‬
‫الكراهببة هببي النجاسببة وذلببك لطهببارة قبببورهم عليهببم‬
‫السلم ومع ذلك فل يصح هذا الستثناء مطلقبا بعبد لعنبه‬
‫عليه الصلة والسلم من كان يتخذ قبببور النبيبباء مسبباجد‬
‫ونهيه أمته عن ذلك كما يأتي ‪.‬‬
‫وأنببا أخشببى أن يكببون الطحطبباوي قببد أتببي فببي هببذا‬
‫التناقض الصريح من جهة التقليببد الببذي كببثيرا مببا ل يببدع‬
‫صاحبه يفكر فيما يكتب أو يقبول فهبو فيمببا يظهبر نقببل‬
‫التعليببل الصببحيح عببن بعببض العلمبباء الببذين ل يتصببور أن‬
‫يقولوا بالستثناء ثم نقل الستثناء عن بعببض مببن يقببول‬
‫بالعلة الخرى وهببي النجاسببة وهببو منقببول عنهببم ويببدل‬
‫على هذا قوله ‪ ) :‬منبوشة أو ل ( فإن هببذا إنمببا يصببح أن‬
‫يقال على أساس القببول بهببذه العلببة المرجوحببة وعليهببا‬
‫يتفببرع القببول بببالفرق بيببن المقبببرة المنبوشببة وغيببر‬
‫المنبوشة في غير مقابر النبياء فإن لببم يكببن هببذا الببذي‬
‫ذهبنا إليه حقا فما معنى هببذا القببول ههنببا ؟ ومببا معنببى‬
‫الستثناء المصادم للنص ؟‬
‫قد يقال ‪ :‬إن النص ليببس معنبباه عنببد الطحطبباوي علببى‬
‫العمببوم بببل معنبباه السببتقبال كمببا سبببق ذكببره عببن‬
‫البيضاوي ويدل على ذلك قوله بعد الستثناء ‪ ) :‬بعد أن ل‬
‫يكون القبر جهة القبلة ( فهو بهذا القيد لم يصادم النببص‬
‫حسب فهمه ‪.‬‬
‫فأقول ‪ :‬لكن يشكل عليه قوله ‪ ) :‬وسواء كانت فوقه أو‬
‫خلفه ‪ ( . . .‬إلخ ‪.‬‬
‫قال ذلك عن الحديث بما يشعر أنه عنده على عمومه ثببم‬
‫ما هو الفرق المعقول ين المنع من ذلببك كلببه فببي قبببور‬
‫غير النبياء وإباحته في قبورهم مببع القيببد المببذكور مببع‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫العلم بأن الخطر على العقيدة من الصلة عنببدها مطلقببا‬
‫أعظم من الصلة عند غيرها ؟‬
‫وبعببد كتابببة مببا تقببدم رجعببت إلببى شببرح ) المشببكاة (‬
‫المسببمى ‪ ) :‬مرقبباة المفاتيببح شببرح مشببكاة المصببابيح (‬
‫للشيخ علي القاري فتبين لببي أن الطحطبباوي نقببل جببل‬
‫كلمه ولكنببه أسبباء فببي النقببل وقببدم وأخببر بحيببث أخببل‬
‫بالمعنى ولزم منه ما أشرنا إليه من المحاذير وتبببين منببه‬
‫أيضا وتحقق أن الستثناء إنما نقله عببن بعببض مببن ذهببب‬
‫إلى التعليل بالنجاسة وعليهببا جبباء التفصببيل الببذي ذكببره‬
‫الطحطاوي في قوله ‪ ) :‬وسواء ‪ ( . . .‬إلخ وهو نقلببه مببن‬
‫كلم ابن حجر ‪ -‬يعني الهيتمي ‪ -‬ونص كلمه في ذلك ‪:‬‬
‫) أشار الشارح إلى استشكال الصلة عند قبر إسببماعيل‬
‫عليه السلم بأنها تكره في المقبرة ‪ .‬وأجاب بببأن محلهببا‬
‫مقبببرة منبوشببة لنجاسببتها وكلببه غفلببة عببن قببولهم ‪:‬‬
‫يستثنى مقابر النبياء فل يكره الصلة فيها مطلقا لنهم‬
‫أحيبباء فببي قبببورهم وعلببى التنببزل فجببوابه غيببر صببحيح‬
‫لتصريحهم بكراهة الصلة في مقبرة غير النبياء وإن لببم‬
‫تنبش لنه محاذ للنجاسة ومحاذاتها فببي الصببلة مكروهببة‬
‫سواء كانت فوقه أو خلفه أو تحت ما هو واقف عليه ( ا ‪.‬‬
‫ه ما في ) المرقاة ( ‪.‬‬
‫وأما ما احتج به الطحطاوي تبعا لشرح ) المشببكاة ( مببن‬
‫أفضبلية الصبلة عنبد قببر إسبماعيل عليبه السبلم وقببر‬
‫السبعين نبيا فقد أجاب عنببه القبباري نفسببه فببي الشببرح‬
‫المذكور بقوله ‪:‬‬
‫) وفيه أن صورة قبر إسماعيل وغيره مندرسة فل يصلح‬
‫للستدلل به ( ‪.‬‬
‫ونحن نقول ‪ :‬هب أنها غير مندرسة فببذلك ل يببدل علببى‬
‫أن فضيلة الصلة إنما هو من أجلهببا ‪ .‬أل تببرى أن مسببجد‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم الصلة فيه بببألف صببلة ممببا‬
‫سواه من المساجد إل المسجد الحرام كما صح عنه صببلى‬
‫الله عليه وسلم ؟ ومببن المعلببوم أنببه قببال ذلببك قبببل أن‬
‫يدفن عليه السلم في الحجرة الشببريفة وقبببل أن تضببم‬
‫هذه إلببى المسببجد النبببوي فهببل يلببزم مببن وجببود القبببر‬
‫الشريف الن فيه أن يقال ‪ :‬إن فضببيلة الصببلة فيببه مببن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أجل القبببر الشببريف ؟ كل ل يقببول ذلببك إل الجهببال مببن‬
‫العببوام فكببذلك ل يلببزم مببن فضببيلة الصببلة عنببد قبببر‬
‫إسماعيل وغيره أن ذلببك مببن أجببل القبببور وكيببف يكببون‬
‫وقد نهى عليه السلم عن اتخاذها مساجد ولعن من فعل‬
‫ذلك ؟ وهذا كله يقال على تسليم ثبوت تلك القبببور فببي‬
‫ذلك المكان وليس بثابت عند المحدثين قال الشببيخ علببي‬
‫القاري في ) الموضوعات ( ‪:‬‬
‫) قال العلمة الشيخ محمد ببن الجبزري ‪ :‬ل يصببح تعييبن‬
‫قبببر نبببي غيببر نبينببا عليببه الصببلة والسببلم نعببم سببيدنا‬
‫إبراهيم عليه السببلم فببي تلببك القريببة ل بخصببوص تلببك‬
‫البقعة ‪ .‬انتهى ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وقد حكى شيخ السلم في ) القتضاء ( نحوه من‬
‫غير واحد من أهل العلم ثم ذكر ‪:‬‬
‫) إن المسلمين قد أجمعوا ما علموه بالضطرار من دين‬
‫رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم مببن أن الصببلة عنببد‬
‫القبر ‪ -‬أي قبر كان ‪ -‬ل فضل فيها لذلك ول للصببلة فببي‬
‫تلك البقعة مزية خير أصل بل مزية شر ( وقال قبل ذلببك‬
‫بصفحة ‪:‬‬
‫) واعلببم أن مببن الفقهبباء مببن اعتقببد أن سبببب كراهببة‬
‫الصلة في المقبرة ليس إل لكونهببا مظنببة النجاسببة لمببا‬
‫يختلط بالتراب من صديد الموتى وبنى على هذا العتقبباد‬
‫الفرق بين المقبرة الجديدة والعتيقة وبين أن يكون بينببه‬
‫وبين التراب حائل أو ل يكون ونجاسببة الرض مانعببة مببن‬
‫الصلة عليها سواء كانت مقبرة أو لم تكن لكن المقصببود‬
‫الكبر بالنهي عن الصلة عند القبور ليببس هببو هببذا فببإنه‬
‫قد بين أن اليهود والنصارى كانوا إذا مببات فيهببم الرجببل‬
‫الصالح بنوا على قبره مسجدا ( ‪ .‬ثم قال ‪:‬‬
‫) وروي عنه أنه قال ‪ ) :‬اللهم ل تجعل قبببري وثنببا يعبببد‬
‫اشتد غضب الله على قوم اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد (‬
‫‪ ( .‬ثم ذكر حديث عائشة وغيره مما تقدم وحببديث جنببدب‬
‫التي ‪ ) :‬إن من كان قبلكم كانوا يتخذون القبور مسبباجد‬
‫أل فل تتخذوا القبور مساجد فإني أنهاكم عببن ذلببك ( ثببم‬
‫قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) فهذا كله يبين لك أن السبب ليس هببو مظنببة النجاسببة‬
‫وإنما هو مظنة اتخاذها أوثانا كمببا قببال الشببافعي رضببي‬
‫اللببه عنببه ‪ :‬وأكببره أن يعظببم مخلببوق حببتى يجعببل قبببره‬
‫مسجدا مخافة الفتنة عليه وعلى مببن بعببده مببن النبباس ‪.‬‬
‫وقد ذكر هذا المعنى أبو بكر الثرم فببي ) ناسببخ الحببديث‬
‫ومنسوخه ( وغيره من أصحاب أحمد وسائر العلمبباء فببإن‬
‫قبر النبي صلى الله عليه وسلم أو الرجل الصالح لم يكن‬
‫ينبش والقبر الواحد ل نجاسة عليه وقد نبه هو صلى الله‬
‫عليه وسلم على العلة بقول ‪ ) :‬اللهم ل تجعل قبري وثنا‬
‫يعبد ( وبقوله ‪ ) :‬إن من كان قبلكم كانوا يتخذون القبور‬
‫مساجد فل تتخذوها مساجد ( وأولئك إنما كببانوا يتخببذون‬
‫قبورا ل نجاسة عندها ولنه قد روى مسلم في ) صحيحه‬
‫( عن أبي مرثد الغنوي أن النبي صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫قال ‪ ) :‬ل تصلوا إلى القبور ول تجلسببوا عليهببا ( ‪ .‬ولنببه‬
‫صلى الله عليه وسلم قال ‪ ) :‬كانوا إذا مات فيهم الرجببل‬
‫الصالح بنوا على قبره مسجدا وصوروا فيه تلك التصبباوير‬
‫أولئك شرار الخلببق عنببد اللببه يببوم القيامببة ( فجمببع بيببن‬
‫التماثيل والقبور ‪.‬‬
‫وأيضا فإن اللت كببان سبببب عبادتهببا تعظيببم قبببر رجببل‬
‫صالح كان هناك ( ‪.‬‬
‫وقال فيما بعد وقد ذكر العلة الولى ‪:‬‬
‫) وهببذه العلببة فببي صببحتها نببزاع لختلف العلمبباء فببي‬
‫نجاسة تراب القبور وهببي مببن مسببائل السببتحالة وأكببثر‬
‫العلمبببباء المسببببلمين يقولببببون ‪ :‬إن النجاسببببة تطهببببر‬
‫بالستحالة وهو مذهب أبببي حنيفببة وأهببل الظبباهر وأحببد‬
‫القولين في مذهب مالك وأحمد وقد ثبت في ) الصحيح (‬
‫أن مسجد النبي صلى الله عليه وسلم كببان حائطببا لبنببي‬
‫النجار وكان فيه قبور من قبور المشركين ونخببل وخببرب‬
‫فببأمر النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم بالنخيببل فقطعببت‬
‫وبالخرب فسببويت وبببالقبور فنبشببت وجعببل النخببل فببي‬
‫صف القبلة فلو كان تراب القبور نجسا لكان تراب قبببور‬
‫المشركين نجسا ولمر النبي صلى الله عليه وسلم بنقل‬
‫ذلك التراب فإنه ل بد أن يختلط ذلك التراب بغيره ( ‪.‬‬
‫ثم ذكر العلة الثانية ثم قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) وهببذه العلببة صببحيحة باتفبباقهم والمعللببون بببالولى ‪-‬‬
‫كالشافعي وغيره ‪ -‬عللوا بهذه أيضا وكرهوا ذلك لما فيببه‬
‫من الفتنة وكلك الئمة من أصحاب أحمد ومالك كأبي بكر‬
‫الثرم صاحب أحمبد وغيبره علبل بهبذه الثانيبة أيضبا وإن‬
‫كببان منهببم مببن قببد يعلببل بببالولى وقببد قببال تعببالى ‪:‬‬
‫} وقببالوا ل تببذرن آلهتكببم ول تببذرن ودا ول سببواعا ول‬
‫يغوث ويعوق ونسرا وقد أضلوا كثيرا { ] نوح‪[ 24 - 23/‬‬
‫ذكر ابن عباس وغيره مببن السببلف أن هببذه أسببماء قببوم‬
‫صببالحين كببانوا فببي قببوم نببوح فلمببا مبباتوا عكفببوا علببى‬
‫قبورهم وصوروا تماثيلهم ثم طال عليهم المد فعبدوهم‬
‫‪ .‬وقد ذكر هذا البخبباري فببي ) صببحيحه ( وأهببل التفسببير‬
‫كابن جرير وغيره ( ‪.‬‬
‫) الثاني ‪ :‬المساجد المبنية على القبور لمببا فببي الصببلة‬
‫فيها من التشبه باليهود والنصارى وقببد قببال صببلى اللببه‬
‫عليه وسلم فيهم ‪:‬‬
‫) إن أولئك إذا كان فيهم الرجل الصالح فمات بنوا علببى‬
‫قبببره مسببجدا وصببوروا فيببه تلببك الصببور فببأولئك شببرار‬
‫الخلق عند الله يوم القيامة ( وقال ‪:‬‬
‫) أل وإن من كببان قبلكببم كببانوا يتخببذون قبببور أنبيببائهم‬
‫وصببالحيهم مسبباجد أل فل تتخببذوا القبببور مسبباجد إنببي‬
‫أنهاكم عن ذلك ( ‪.‬‬
‫الحديث الول هو من حديث عائشة رضببي اللببه عنهببا أن‬
‫أم حبيبة وأم سلمة ذكرتببا كنيسببة رأينهببا بالحبشببة فيهببا‬
‫تصاوير فذكرنا للنبي صلى اللببه عليببه وسببلم فقببال ‪. . .‬‬
‫فذكره ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم والنسائي وأحمد وابن شيبة في‬
‫) المصنف ( ‪.‬‬
‫والحديث الثاني هببو مببن روايببة جنببدب بببن عبببد البجلببي‬
‫قال ‪ :‬سمعت النبي صلى الله عليه وسلم قبل أن يمببوت‬
‫بخمس وهو يقببول ‪ ) :‬إنببي أبببرأ إلببى اللببه أن يكببون لببي‬
‫منكم خليل فإن اللببه تعببالى قببد اتخببذني خليل كمببا اتخببذ‬
‫إبراهيم خليل ولو كنت متخذا من أمتي خليل لتخببذت أبببا‬
‫بكر خليل ‪ .‬أل وإن من كان قبلكم ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫تفرد بإخراجه مسلم دون السببتة وقببد نسبببه الشببوكاني‬
‫للنسائي أيضا وكأنه يعني ) سننه الكبرى ( وإل فبإني لبم‬
‫أجده في ) الصغرى ( له ولببم ينسبببه فببي ) الببذخائر ( إل‬
‫لمسلم ‪.‬‬
‫وفي الباب عن عائشة وابن عباس معا وعن أبي هريببرة‬
‫وعن ابن مسعود وقببد مضبت أحبباديثهم قريببا وعببن ابببن‬
‫عباس أيضا بلفظ ‪:‬‬
‫) لعن رسول الله صلى الله عليببه وسببلم زائرات القبببور‬
‫والمتخذين عليها المساجد والسرج ( ‪.‬‬
‫أخرجبببه الربعبببة إل اببببن مببباجه والحببباكم والببببيهقي‬
‫والطيالسي وأحمد وهببو بهببذا اللفببظ ضببعيف إل الجملببة‬
‫الولى منه فهي صحيحة لمجيئها مببن طريببق أخببرى عببن‬
‫أبي هريرة وحسان بن ثابت وقد فصلت القول فببي ذلببك‬
‫في ) التعليقات الجياد ( بما ل يوجد في كتاب والحمد لله‬
‫‪.‬‬
‫واعلم أن الحديث الول يفيد تحريم بناء المسبباجد علببى‬
‫القبور وذلك يستلزم تحريم الصلة فيهببا مببن ببباب أولببى‬
‫لنه ‪ -‬كما ل يخفى ‪ -‬من قبيل النهي عن الوسببيلة ‪ -‬وهبو‬
‫البناء ‪ -‬لكي ل تتحقق الغاية ‪ -‬وهي العبادة في هذا البناء‬
‫الذي أقيم على معصية الله تعالى ‪ -‬لمببا يببترتب مببن وراء‬
‫ذلك من المفاسد العتقادية كما هو الواقع ‪.‬‬
‫وأمببا الحببديث الثبباني فهببو أعببم مببن الول لنببه بلفظببه‬
‫يشببمل الوسببيلة والغايببة فاتخبباذ المكببان مسببجدا معنبباه‬
‫الصلة فيه ‪ 1‬ومعناه البناء عليه من أجل الصلة والسجود‬
‫فيه فكل منهما مستلزم للخببر كمببا أفبباده المنبباوي فببي‬
‫) الفيض ( ومببن المعلببوم بالبداهببة أن اليهببود والنصببارى‬
‫الملعونين إنما بنوا تلك المساجد للصلة فيها فمن صببلى‬
‫في مسجد فيه قبر ولو لم يقصد القبر فقد شببابه أولئك‬
‫المغضوب عليهم والضالين وقد نهينا عن التشبه بهم في‬
‫نصوص عامة وخاصة ولذلك قال العلمة ابن الملك ‪ -‬وهو‬
‫‪ ( 1 ) 1‬قال شيخ السلم في ) القتضاء ( ‪ :‬وكل موضع قصدت الصلة فيه‬
‫فقد اتخذ مسجدا بل كل موضع يصلى فيه فإنه يسمى مسجدا وإن لببم يكببن‬
‫هناك بنبباء كمببا قببال صببلى اللببه عليببه وسببلم ‪ ) :‬جعلببت لببي الرض مسببجدا‬
‫وطهورا ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫من علمائنا الحنفية ‪ -‬في شرح حديث ابن عباس المذكور‬
‫آنفا ‪:‬‬
‫) إنما حرم اتخاذ المسبباجد عليهببا لن فببي الصببلة فيهببا‬
‫استنانا بسنة اليهببود ( ‪ .‬نقلببه الشببيخ علببي القبباري فببي‬
‫) المرقاة ( ‪.‬‬
‫يضاف إلى ما تقدم أن الصلة في المساجد المبنية على‬
‫القبور قد تفضي بصاحبها أو بمن يقتدي بببه مببن العببوام‬
‫والجهببال إلببى تخصببيص الميببت ببعببض العبببادات الخاصببة‬
‫بالله تعالى كالستغاثة والسجود كما هو واقببع فببي أكببثر‬
‫المساجد المبنية على القبور وهو مشاهد فنهى عن ذلببك‬
‫سدا للذريعة فهو كالنهي عن الصلة في الوقات الثلثببة‬
‫المكروهة تحريما بل المفسدة في تلببك المسبباجد أوضببح‬
‫وأظهر منها في هذه الوقات كما يشهد به الواقع ‪.‬‬
‫وهذا كله فيمن لم يقصد الصلة في تلك المسبباجد وأمببا‬
‫قصدها لجل صاحب القبر متبركببا بببه معتقببدا أن الصببلة‬
‫عنده أفضل من الصلة في المساجد المجردة عن القبور‬
‫فهو عين المشاقة والمحادة لله ولرسببوله وهببذه الصببلة‬
‫حقيق بها قول مببن قببال ببطلنهببا كمببا يببأتي عببن بعببض‬
‫العلماء ‪.‬‬
‫وإن مما يتعجب منه المؤمن البصير في دينه تهاون أكببثر‬
‫الفقهاء بهذه المسألة الخطيرة حيببث إنهببم لببم يتعرضببوا‬
‫لها بذكر صريح في كتبهم وفتاويهم فيما علمت ‪ .‬ولببذلك‬
‫كان من العسير إقناع المقلدين بهببا علببى وضببوح الحجببة‬
‫فيها وأنى لهم أن يأخذوا بهببا وهببم أو أكببثرهم يقببدمون‬
‫قول المام ‪ -‬بل قول بعض أتباعه ولببو مببن المتببأخرين ‪-‬‬
‫على قول الله تعالى وقول رسوله صلى الله عليه وسلم‬
‫ول حول ول قوة إل بالله ‪.‬‬
‫ولذلك سأعنى بصورة خاصة بنقل بعببض أقببوال العلمبباء‬
‫المحققين حول هذه المسألة ليعلم الواقببف علببى كتابنببا‬
‫هذا أننا لم نأت بشيء مببن عنببدنا بدعببة فببي الببدين ولببم‬
‫نسئ فهم أحاديث سيد المرسلين بل هو الحببق مببن ربببك‬
‫فل تكونن من الممترين ‪.‬‬
‫وقد اعتنى بهذه المسألة عناية خاصة شيخ السببلم ابببن‬
‫تيمية رحمه الله وجزاه عن المسلمين خيببرا فقلمببا تببرى‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫كتابا له ل يتعرض فيه لهذه المسألة بإسببهاب أو اختصببار‬
‫ولذلك فسأنقل عنه ما يناسب المقام من أقواله وفتاويه‬
‫مع بعض اختصار وتلخيص ‪.‬‬
‫قببال رحمببه اللببه فببي ) القاعببدة الجليلببة فببي التوسببل‬
‫والوسيلة ( ‪:‬‬
‫) واتخاذ المكان مسجدا هببو أن يتخببذ للصببلوات الخمببس‬
‫وغيرها كما تبنى المساجد لذلك والمكان المتخببذ مسببجدا‬
‫إنما يقصببد فيببه عبببادة اللببه ودعبباؤه ل دعبباء المخلببوقين‬
‫فحرم صلى اللببه عليببه وسببلم أن تتخببذ قبببورهم مسبباجد‬
‫بقصد الصلة فيها كما تقصد المسبباجد وإن كببان القاصببد‬
‫لذلك إنما يقصد عبادة الله وحده لن ذلببك ذريعببة إلببى أن‬
‫يقصد المسببجد لجببل صبباحب القبببر ودعببائه والببدعاء بببه‬
‫والدعاء عنده فنهى رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫عن اتخاذ هببذا المكببان لعبببادة اللببه وحببده لئل يتخببذ ذلببك‬
‫ذريعة ينهى عنه كما نهى عن الصلة في الوقات الثلثببة‬
‫لمببا فببي ذلببك مببن المفسببدة الراجحببة وهببو التشبببه‬
‫بالمشركين الذي يفضببي إلببى الشببرك وليببس فببي قصببد‬
‫الصلة في تلك الوقات ولهببذا تنببازع العلمبباء فببي ذوات‬
‫السباب فسوغها كثير منهم في هذه الوقات وهو أظهر‬
‫قببولي العلمبباء لن النهببي إذا كببان لسببد الذريعببة أبيببح‬
‫للمصلحة الراجحة وفعل ذوات السببباب يحتبباج إليببه فببي‬
‫هذه الوقات ويفوت إذا لم يفعل فيها فتفوت مصببلحتها‬
‫فأبيحت لما فيها من المصلحة الراجحة بخلف ما ل سبب‬
‫له فببإنه يمكببن فعلببه فببي غيببر هببذه الوقببات فل تفببوت‬
‫بالنهي عنه مصلحة راجحببة وفيببه مفسببدة تببوجب النهببي‬
‫عنه فإذا كان نهيببه عببن الصببلة فببي هببذه الوقببات لسببد‬
‫ذريعببة الشببرك لئل يفضببي ذلببك إلببى السببجود للشببمس‬
‫ودعائها وسؤالها كما يفعله أهل دعببوة الشببمس والقمببر‬
‫والكواكب الذي يدعونها ويسألونها كان معلومببا أن دعببوة‬
‫الشمس والسجود لها هو محرم في نفسه أعظم تحريمببا‬
‫من الصلة الببتي نهببى عنهببا لئل يفضببي ذلببك إلببى دعبباء‬
‫الكببواكب ‪ .‬كببذلك لمببا نهببى عببن اتخبباذ قبببور النبيبباء‬
‫والصالحين مساجد فنهى عن قصببدها للصببلة عنببدها لئل‬
‫يفضي ذلك إلببى دعببائهم والسببجود لهببم ‪ -‬كببان دعبباؤهم‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫والسجود لهم أعظم تحريما من اتخاذ قبورهم مساجد ( ‪.‬‬
‫وقال في ) القتضاء ( ‪:‬‬
‫) فهذه المساجد المبنية على قبببور النبيبباء والصببالحين‬
‫والملوك وغيرهم يتعين إزالتها بهدم أو بغيره وهذا مببا ل‬
‫أعلم فيه خلفببا بيببن العلمبباء المعروفيببن وتكببره الصببلة‬
‫فيهببا مببن غيببر خلف أعلمببه ول تصببح عنببدنا فببي ظبباهر‬
‫المذهب لجل النهي واللعببن الببوارد فببي ذلببك ولحبباديث‬
‫أخرى وليس في هذه المسألة خلف لكون المدفون فيها‬
‫واحدا وإنما اختلببف أصببحابنا فببي المقبببرة المجببردة عببن‬
‫مسجد هل حببددها ثلثببة أقبببر أو ينهببى عببن الصببلة عببن‬
‫القبر الفذ وإن لببم يكببن عنببده قبببر آخببر ؟ علببى وجهيببن‬
‫) قلت ‪ :‬ورجح شيخ السلم في كتاب آخر النهي ولو عند‬
‫القبر الواحد وقد سبق ذلك ثم قال ‪ ( :‬وقبد كببانت البينببة‬
‫التي على قبببر إبراهيببم عليببه السببلم مسببدودة ل يببدخل‬
‫إليها إلى حدود المائة الرابعببة فقيببل ‪ :‬إن بعببض النسببوة‬
‫المتصببلت بالخلفبباء رأت فببي ذلببك منامببا فنقبببت لببذلك‬
‫وقيببل ‪ :‬إن النصببارى لمببا اسببتولوا علببى هببذه ا لنببواحي‬
‫نقبوا ذلك ثم ترك مسجدا بعد الفتوح المتأخرة وكان أهل‬
‫الفضل مببن شببيوخنا ل يصببلون فببي مجمببوع تلببك البنيببة‬
‫وينهون أصحابهم عن الصلة فيها اتباعا لمر رسول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم واتقاء لمعصببيته كمببا تقببدم ( ‪ .‬ثببم‬
‫قال فيه ‪:‬‬
‫) فإن نهيه عن اتخاذ القبور مساجد يتضببمن النهببي عببن‬
‫بناء المساجد عليهببا وعببن قصببد الصببلة عنببدها وكلهمببا‬
‫منهي عنه باتفاق العلماء فإنهم قد نهو عن بناء المساجد‬
‫على القبور بل صرحوا بتحريم ذلببك كمببا دل عليببه النببص‬
‫واتفقوا أيضا على أنه ل يشرع قصد الصلة والببدعاء عنببد‬
‫القبور ولم يقل أحد مببن المسببلمين ‪ :‬إن الصببلة عنببدها‬
‫والببدعاء عنببدها أفضببل منببه فببي المسبباجد الخاليببة عببن‬
‫القبور بل اتفق علماء المسلمين على أن الصلة والدعاء‬
‫في المساجد التي لم تبن على القبور أفضل من الصببلة‬
‫والدعاء في المساجد التي بنيت على القبببور بببل الصببلة‬
‫والدعاء في هذه منهي عنه مكروه باتفبباقهم وقببد صببرح‬
‫كثير منهم بتحريم ذلك بل وبإبطال الصلة فيها وإن كان‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫في هببذا نببزاع والمقصببود هنببا أن هببذا ليببس بببواجب ول‬
‫مستحب باتفاقهم بل هو مكروه باتفاقهم ( ‪ .‬وقببال فببي‬
‫) الجواب الباهر في زوار المقابر ( ‪:‬‬
‫) والصلة في المساجد المبنية على القبور منهببي عنهببا‬
‫مطلقا بخلف مسجده صلى الله عليه وسلم فإن الصببلة‬
‫فيه بألف صلة فإنه أسس علببى التقببوى وكببانت حرمتببه‬
‫في حياته صلى الله عليه وسلم وحياة خلفائه الراشببدين‬
‫قبل دخول الحجرة فيه ( ‪ .‬ثم قال ‪:‬‬
‫) ومن اعتقد أنه قبل القبر لببم تكببن فيببه فضببيلة وإنمببا‬
‫حدثت له الفضيلة في خلفة الوليببد لمببا أدخلببت الحجببرة‬
‫فيه فهو جاهل مفرط في الجهل أو كافر مكذب لما جبباء‬
‫به عليه السلم مستحق للقتل ( ‪.‬‬
‫وقد أفتى رحمه الله مرارا بكراهة الصلة فببي المسبباجد‬
‫المبنية على القبور فقد جاء في الفتاوى له ما نصه ‪:‬‬
‫) مسببألة ‪ :‬فببي المسببجد إذا كببان فيببه قبببر والنبباس‬
‫يجتمعون فيه لصلة الجماعة فهببل تجببوز الصببلة فيببه أم‬
‫ل ؟ وهل يمهد القبر أم ل ؟‬
‫) ‪ ( 1‬رسالة جامعة لما تفرق في كتبه الكثيرة مما يتعلق‬
‫بهذا الموضوع وهببي مببن مخطوطببات المكتبببة الظاهريببة‬
‫تحت رقم ) ‪ ( 129‬مجموع ‪ .‬وما نقلناه منها في الورقة )‬
‫‪ 22‬و ‪. ( 55‬‬
‫الجواب ‪ :‬اتفق الئمة على أنه ل يبنببى مسببجد علببى قبببر‬
‫لن من قال ‪ ) :‬إن من كان قبلكم كبانوا يتخبذون القببور‬
‫مساجد أل فل تتخذوا القبببور مسبباجد فببإني أنهبباكم عببن‬
‫ذلك ( ‪ .‬وأنببه ل يجببوز دفببن ميببت فببي مسببجد فببإن كببان‬
‫المسجد قبل الدفن غير ‪ :‬إما بتسوية القبببر وإمببا بنبشببه‬
‫إن كان جديدا فإن كان المسجد بنببي بعببد القبببر فإمببا أن‬
‫يزال المسجد وإما أن يزال صورة القبر فالمسجد المبني‬
‫على القبر ل يصلى فيه فرض ول نفل فإنه منهي عنببه ‪.‬‬
‫والله أعلم ( ‪.‬‬
‫وله فتوى أخرى نحو هذه انظرها ‪ -‬إن شئت ‪ -‬في الجزء‬
‫الثاني صفحة ) ‪. 1 ( 192‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬وقال تلميذه المحقق ابن القيم في ) زاد المعاد ( ) ‪: ( 3/22‬‬
‫) فيهدم المسجد إذا بني على قبر كما ينبش إذا دفن في المسجد نص على‬
‫ذلك المام أحمد وغيره فل يجتمع في دين السلم مسجد وقبر بل أيهما‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وقال الشيخ محمببد يحيببى الكانببدهلوي الهنببدي الحنفببي‬
‫في كتابه ) الكوكب الدري على جامع الترمذي ( ما نصه ‪:‬‬
‫) وأما اتخاذ المساجد عليها فإنما فيه من الشبه ببباليهود‬
‫في اتخاذهم مساجد على قبور أنبيببائهم وكبببرائهم ولمببا‬
‫فيه من تعظيم الميت وشبه بعبدة الصنام لو كببان القبببر‬
‫في جانب القبلة ‪ .‬وكراهة كببونه فببي جببانب القبلببة أكببثر‬
‫من كراهة كونه يمينا أو يسببارا وإن كببان خلببف المصببلي‬
‫فهو أخف كراهة من كل ذلك لكن ل يخلو عن كراهة ( ‪.‬‬
‫وقد ذكر الحافظ في ) الفتح ( والعيني في ) العمدة ( ‪:‬‬
‫) أن القبر في المسببجد إذا كببان فببي جهببة القبلببة فببإنه‬
‫تزداد الكراهة ( ‪.‬‬
‫وهذا هو الحق في المسألة حسب التفصببيل الببذي ذكببره‬
‫الهندي ومرجع ذلك إلى التشبببه ببباليهود والنصببارى فببي‬
‫صلتهم فببي المسبباجد المبنيببة علببى القبببور والمشببابهة‬
‫حاصله في كل الصور التي قد ذكرها كما ل يخفببى وهببذا‬
‫لمن ل يقصد الصلة فيها وأما القاصببد فاسببمع مببا نقلببه‬
‫الفقيه ابن حجر الهيتمي في كتابه ) الزواجر ( ‪:‬‬
‫) قال بعببض الحنابلببة ‪ :‬قصببد الرجببل الصببلة عنببد القبببر‬
‫متبركا بها عين المحادة لله ورسوله وابتداع دين لم يأذن‬
‫به اللببه للنهبي عنهببا ثببم إجماعبا فبإن أعظببم المحرمببات‬
‫وأسبببباب الشبببرك ‪ :‬الصبببلة عنبببدها واتخاذهبببا مسببباجد‬
‫وبناؤهها عليها والقول بالكراهة محمول على غير ذلك إذ‬
‫ل يظن بالعلماء تجويز فعل تببواتر عببن النبببي صببلى اللببه‬
‫عليه وسببلم لعببن فبباعله ويجببب المبببادرة لهببدمها وهببدم‬
‫القباب التي على القبور إذ هي أضر مببن مسببجد الضببرار‬
‫لنها أسست على معصببية رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم لنه نهى عببن ذلببك وأمببر صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫بهدم القبور المشرفة ( ‪.‬‬
‫هذا وقد أفادت الحاديث السابقة تحريببم بنبباء المسبباجد‬
‫على القبور أيضا وهي مسببألة أخببرى تكلمنببا عليهببا فببي‬
‫طرأ على الخر منع منه وكان الحكم للسابق فلو ضما معا لم يجز ول يصح‬
‫هذا الوقف ول يجوز ول تصح الصلة في هذا المسجد لنهي رسول الله‬
‫صلى الله عليه وسلم عن ذلك ولعنه من اتخذ القبر مسجدا أو أوقد عليه‬
‫سراجا ‪ .‬فهذا دين السلم الذين بعث الله به رسوله ونبيه وغربته بين‬
‫الناس كما ترى ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) التعليقات الجياد ( وذكرنا فيه أقوال العلماء في النهي‬
‫عن ذلك ولعلنا نذكرها في ) أحكببام المسبباجد ( مببن هببذا‬
‫الكتاب إن شاء الله تعالى ‪.‬‬
‫) الثالث ‪ :‬معاطن البل ومباركها لقوله صلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪:‬‬
‫) إذا حضرت الصلة فلم تجدوا إل مرابض الغنم وأعطان‬
‫البل فصلوا فببي مرابببض الغنببم ول تصببلوا فببي أعطببان‬
‫البل ( وعلل ذلك في حديث آخر بقوله ‪:‬‬
‫) فإنها خلقت من الشياطين ] أل ترون عيونهببا وهبابهببا‬
‫إذا نفرت ( [ ( ‪.‬‬
‫الحديث الول هو من حديث أبي هريرة ‪.‬‬
‫أخرجببه الببدارمي واللفببظ لببه وابببن مبباجه والطحبباوي‬
‫والبيهقي وأحمبد واببن حبزم مبن طبرق عبن هاشبم ببن‬
‫حسان عن محمد بن سيرين عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط الشيخين ‪.‬‬
‫وأخرجه الترمببذي مببن طريببق أبببي بكببر بببن عيبباش عببن‬
‫هشام به مختصرا بلفظ ‪:‬‬
‫) صلوا في مرابض الغنم ول تصلوا في أعطان البل ( ‪.‬‬
‫وهو لفظ لحمد ‪.‬‬
‫ثم أخرجه الترمذي من طريق أبي بكببر بببن عيبباش أيضببا‬
‫عن أبي حصين عن أبي صالح عن النبي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم بمثلببه أو بنحببوه ‪ .‬وقببال ‪ ) :‬حببديث غريببب ‪ .‬ورواه‬
‫إسرائيل عن أبي حصين عن أبي صببالح عببن أبببي هريببرة‬
‫موقوفا ولم يرفعه ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وقد ورد من الطريق الولى أيضا موقوفا ‪.‬‬
‫أخرجبه المبام أحمبد مبن طريبق أيبوب السبختياني عبن‬
‫محمد بن سيرين عن أبي هريرة أنه قال ‪ . . .‬فذكره مثل‬
‫لفظ أبي بكر تماما إل أنه قال ‪:‬‬
‫) أو مبارك البل ( ‪.‬‬
‫وسببنده صببحيح أيضببا علببى شببرطهما ‪ .‬لكببن هشببام بببن‬
‫حسان ثقة من أثبببت النبباس فببي ابببن سببيرين كمببا فببي‬
‫) التقريب ( وقد رواه عنببه مرفوعببا والرفببع زيببادة يجببب‬
‫قبولها كما تقرر في المصطلح ومثله يقال فببي الطريببق‬
‫الخرى عن أبي حصين عن أبي صالح عببن أبببي هببر فقببد‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫رواه إسببرائيل موقوفببا وأبببو بكببر بببن عيبباش مرفوعببا‬
‫وكلهما ثقة لكن أبا بكر لما كبر ساء حفظه فذلك يمنعنا‬
‫من ترجيح روايته على رواية إسببرائيل وإن كببان الحببديث‬
‫صببحيحا مرفوعببا مببن الطريببق الولببى وإنمببا الكلم فببي‬
‫الطريق الخرى ‪.‬‬
‫وللحديث شواهد منها ‪ :‬عن عقبة بن عامر ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد عن يحيى بن أبي عمرو الشيباني ‪ -‬كذا في‬
‫الصل والصواب ‪ :‬السيباني بالسين المهملببة ‪ -‬عببن أبيببه‬
‫عنه مرفوعا مثل حديث أبي هريرة الموقوف ‪.‬‬
‫وهببذا سببند حسببن رجبباله كلهببم ثقببات غيببر أبببي عمببرو‬
‫السيباني وقد وثقه ابن حبان ويعقوب بن سفيان وفي )‬
‫التقريب ( ‪:‬‬
‫) مقبول ( ‪.‬‬
‫ورواه الطببببراني أيضبببا فبببي ) الكببببير ( كمبببا فبببي‬
‫) المجمع ( ‪.‬‬
‫ومنها ‪ :‬عن أسيد بن حضير ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد أيضا عن حماد بن سلمة ‪ :‬أنبأنا الحجبباج بببن‬
‫أرطأة عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه‬
‫عنه به إل أنه قال ‪ ) :‬مبارك ( ‪.‬‬
‫والحجاج مدلس وقد عنعنه ‪.‬‬
‫ومن طريببق رواه الطبببراني فببي ) الوسببط ( كمببا فببي‬
‫) المجمع ( واقتصر هو والشوكاني في عببزوه إليببه وهببو‬
‫قصور ‪.‬‬
‫وعبد الله بن عبد الرحمن بن أبي ليلببى لببم أعرفببه ولببم‬
‫يورد الحافظ في ) التعجيل ( مع أنه على شرطه ‪.‬‬
‫وقد رواه عباد بن العوام عن الحجاج قال ‪ :‬ثنا عبببد اللببه‬
‫بن عبد الله مولى بنى هاشببم ‪ -‬وكببان ثقببة وكببان الحكببم‬
‫يأخذ عنه ‪ -‬عن عبد الرحمن بن أبي ليلى به ‪.‬‬
‫ولعل هذا الصواب ‪ .‬وهو إسناد حسن صرح فيببه الحجبباج‬
‫بالتحديث ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي ‪.‬‬
‫ورواة عبيدة بن حميد الضبي عن عبد الله بببن عبببد اللببه‬
‫عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن ذي الغرة قال ‪ :‬عببرض‬
‫أعرابي لرسول الله صلى الله عليه وسببلم ورسببول اللببه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫صلى الله عليه وسلم يسير فقال ‪ :‬يا رسول الله تببدركنا‬
‫الصلة ونحببن فببي أعطببان البببل فنصببلي فيهببا ؟ فقببال‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬ل ( فقببال ‪ :‬أنتوضببأ‬
‫من لحومها ؟ قال ‪ ) :‬نعم ( قال ‪ :‬أفنصببلي فببي مرابببض‬
‫الغنم ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪ ) :‬نعم (‬
‫قال ‪ :‬أفنتوضأ من لحومها ؟ قال ‪ ) :‬ل ( ‪.‬‬
‫أخرجه عبد الله بن أحمد في ) زوائد المسند ( قال ‪ :‬ثنببا‬
‫عمرو بن محمد بن بكر الناقببد ‪ :‬ثنببا عبيببد بببن حميببد عببن‬
‫عبيد الضبي عن عبد الله بن عبد الله ‪ -‬يعني قاضي الري‬
‫ به ‪.‬‬‫كذا وقع في الصبل ‪ :‬عببن عبيبدة الضبببي ‪ .‬والظبباهر أن‬
‫قوله ‪ :‬عن عبيدة ‪ .‬زيادة من قلم بعض النساخ ووقع في‬
‫موضع آخر من ) المسند ( هكذا علببى الصببواب لكببن فيببه‬
‫تحريفات أخرى فقال عبد الله بببن أحمببد ‪ :‬ثنببا أبببي ‪ :‬ثنببا‬
‫عمرو بن محمد الناقد قال ‪ :‬ثنا عبيببدة بببن حميببد الضبببي‬
‫عن عبيد الله ‪ -‬كذا ‪ -‬ابن عبد الله به ‪.‬‬
‫فقوله ‪ :‬ثنا أبي زيادة أيضا ل معنى لها فإن الناقد يروي‬
‫عنه عبد الله بن أحمد مباشببرة كمببا فببي الروايببة الولببى‬
‫وما أعلم أن أحمد يروي عنه ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫وبالجملببة فإسببناد هببذا الحببديث صببحيح رجبباله رجببال‬
‫البخاري غير عبد الله ابن عبد الله وهو الرازي مولى بني‬
‫هاشم وهو ثقة ‪ .‬والظاهر أن له إسنادين عن شيخه ابببن‬
‫أبي ليلى ‪.‬‬
‫وله عنه إسناد ثالث فقال المام أحمد ‪ :‬ثنا عبد الرزاق ‪:‬‬
‫أنا سفيان عن العمش عن عبد الله بن عبد الله عن عبببد‬
‫الرحمن بن أبي ليلى عن البراء بن عازب أن النبي صببلى‬
‫الله عليه وسلم سئل ‪ :‬أنصلي في أعطان البل ؟ قببال ‪:‬‬
‫) ل ( قال ‪ :‬أنصبلي فبي مراببض الغنبم ؟ قبال ‪ ) :‬نعبم (‬
‫قال ‪ :‬أفنتوضأ مببن لحببوم البببل ؟ قببال ‪ ) :‬نعببم ( قببال ‪:‬‬
‫أنتوضأ من لحوم الغنم ؟ قال ‪ ) :‬ل ( ‪ .‬قال عبببد اللببه بببن‬
‫أحمد ‪:‬‬
‫) عبد الله بن عبد الله رازي وكببان قاضببي الببري وكببانت‬
‫جدته مولة لعلي أو جارية ( قال عبد الله ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) قال أبي ‪ :‬ورواه عنببه آدم وسببعيد بببن مسببروق وكببان‬
‫ثقة ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬وبقيببة رجبباله ثقببات رجببال الشببيخين فالسببناد‬
‫صحيح أيضا ‪.‬‬
‫وأخرجه الطحاوي عن عبد الله بن إدريس عببن العمببش‬
‫به ‪ .‬وقد ورد عنه بزيادة فيه ويأتي قريبا ‪.‬‬
‫ومنها ‪ :‬عن سبرة بن معد نحو حديث أبي هريرة بلفببظ ‪:‬‬
‫) مراح ( بدل ‪ ) :‬أعطان ( ‪.‬‬
‫أخرجببه ابببن مبباجه والببدارقطني والبببيهقي وأحمببد مببن‬
‫طريق عبد الله بن الربيع بببن سبببرة بببن معبببد الجهنببي ‪:‬‬
‫أخبرني أبي عن أبيه مرفوعا ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن وهو على شرط مسلم إل أن عبد الملك‬
‫هذا فيه كلم وقد وثقه العجلي ‪.‬‬
‫ومنها ‪ :‬عن عبد الله بببن مغفببل المزنببي وهببو ‪ :‬الحببديث‬
‫الثاني ‪ :‬أخرجه ابببن مبباجه والطحبباوي والبببيهقي وأحمببد‬
‫وكذا الطيالسي والروياني في ) مسنده ( من طببرق عببن‬
‫الحسن البصري عنه ) ‪ ( 1‬وقال في ) الزوائد ( ‪:‬‬
‫) إسناده صحيح ( ‪.‬‬
‫وهو كما قال إل أن الحسن البصببري مببدلس ‪ .‬لكببن فببي‬
‫) المسند ( ما يشعر بأنه سمعه مبن عببد اللببه ببن مغفبل‬
‫فقد ساق بهذا السناد ثلثببة أحبباديث هببذا آخرهببا واولهببا‬
‫حديث ‪ ) :‬لول أن الكلب أمة من المم لمرت بقتلها ‪. . .‬‬
‫( الحديث ‪.‬‬
‫ثم رواه في مكان آخر عن الحسن أن رسول اللببه صببلى‬
‫الله عليه وسلم قال ‪ . . .‬فذكره ‪ .‬وفيه ‪:‬‬
‫فقال له رجل ‪ :‬يا أبا سببعيد ممببن سببمعت هببذا ؟ قببال ‪:‬‬
‫فقال ‪ :‬حدثنيه ‪ -‬وحلف ‪ -‬عبد الله بببن مغفببل عببن النبببي‬
‫صلى الله عليه وسلم منذ كذا وكذا ولقد حبدثنا فبي ذلبك‬
‫المجلس ‪.‬‬
‫فهذا يفيد بأنه سمع منه أحاديث أخرى في ذلك المجلس‬
‫فالظاهر أن هذا منها ‪ .‬والله أعلم‬
‫والحببديث روى منببه النسببائي النهببي عببن الصببلة فببي‬
‫أعطان البل ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) ‪ ( 1‬مرفوعا ‪ :‬بلفظ ‪ ) :‬صببلوا فببي مرابببض الغنببم ول‬
‫تصلوا في أعطان البل فإنهببا خلقببت مببن الشببياطين ( ‪.‬‬
‫وقال النووي ) ‪ ) : ( 3/160‬إسناده حسن ( ‪ .‬وهذا قصور‬
‫ول أدري ما منعه من تصحيحه ؟ فإن كببان هببو مببا أشببرنا‬
‫إليه من التببدليس فببذلك إن ثبببت هنببا يمنببع الحكببم عليببه‬
‫بالحسن فتأمل ‪.‬‬
‫وأما الزيادة التي بين المربعيببن فهببي روايببة لحمببد مببن‬
‫طريق ابن إسحاق ‪ :‬ثني عبيد الله بن طلحة بن عبيد اللببه‬
‫بن كريز الخزاعي عن الحسن به بلفظ ‪:‬‬
‫) ل تصلوا في عطببن البببل فإنهببا مببن الجببن خلقببت أل‬
‫ترون ‪ ( . . .‬إلخ ‪ .‬وزاد ‪:‬‬
‫) وصلوا في مراح الغنم فإنها هي أقرب من الرحمببة ( ‪.‬‬
‫وفي ) المجمع ( ‪:‬‬
‫) رواه أحمببد والطبببراني فببي ) الكبببير ( ورجببال أحمببد‬
‫ثقات وقد صرح ابن إسحاق بقوله ‪ :‬ثني ( ‪.‬‬
‫قلببت ‪ :‬فالسببناد حسببن وعبيببد اللببه بببن طلحببة وإن لببم‬
‫يببوثقه غيببر ابببن حبببان فقببد روى عنببه ثقتببان ‪ :‬أحببدهما‬
‫صفوان بن سليم والخر حماد بن زيد ‪ .‬وفي ) التقريب (‬
‫أنه ‪:‬‬
‫) مقبول ( ‪ .‬وأما قول الشوكاني ‪:‬‬
‫) إسناده صحيح ( ‪.‬‬
‫فغير صحيح ‪.‬‬
‫وقد رواه البيهقي من طريق الشافعي ‪ :‬أنبأ إبراهيم بن‬
‫محمد عن عبد الله ابن طلحة به نحوه ‪.‬‬
‫وللحديث شاهد من حديث البراء بن عازب قال ‪:‬‬
‫سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عببن الصببلة فببي‬
‫مبارك البل ؟ فقال ‪ ) :‬ل تصلوا في مبارك البببل فإنهببا‬
‫من الشياطين ( ‪.‬‬
‫وسئل عن الصلة في مرابض الغنم ؟ فقال ‪:‬‬
‫) صلوا فيها فإنها بركة ( ‪.‬‬
‫أخرجه أبو داود والبيهقي وأحمد من طريق أبي معاوية ‪:‬‬
‫ثنا العمش عن عبد الله عن عبد الرحمببن بببن أبببي ليلببى‬
‫عنه ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهذا سند صحيح رجاله رجال الشيخين غير عبد اللببه بببن‬
‫عبد الله وهببو ثقببة ‪ .‬وقببد رواه غيببر هببؤلء مختصببرا كمببا‬
‫سبق قريبا ‪.‬‬
‫) المعبباطن ( ‪ :‬جمببع معطببن بفتببح الميببم وكسببر الطبباء‬
‫و) العطان ( جمع عطن بفتح العيببن والطبباء المهملببتين‬
‫قال الزهري ‪:‬‬
‫) العطن هو الموضع الببذي تنحببى إليببه البببل إذا شببربت‬
‫الشربة الولى فتبرك فيه ثم يمل لها الحوض ثانيا فتعود‬
‫من عطنها إلى الحوض لتعل وتشرب الشربة الثانية وهببو‬
‫العلل ( قال ‪:‬‬
‫) ول تعطببن البببل عببن المبباء إل فببي حمببارة القيببظ ‪-‬‬
‫بتخفيف الميم وتشديد الراء ‪ ( -‬قال ‪:‬‬
‫) وموضببعها الببذي تببترك فيببه علببى المبباء يسببمى عطنببا‬
‫ومعطنا ( ‪ .‬نقله النووي في ) المجموع ( ‪.‬‬
‫ف ) المعطببن ( موضببع خبباص لبببروك الجمببل وعليببه ف‬
‫) المبرك ( أعم قال ابن حزم ‪ ) :‬وكل عطببن فهببو مبببرك‬
‫وليس كل مبرك عطنا لن العطن هو الموضع الببذي تنبباخ‬
‫فيه عند ورودها الماء فقط والمبببرك أعببم لنببه الموضببع‬
‫المتخذ لبروكها على كل حال ( ‪.‬‬
‫والحديثان وما في معناها يدلن على تحريم الصلة فببي‬
‫مبارك البل وهو مبذهب اببن حبزم وروى عببن أحمبد أنبه‬
‫قال ‪:‬‬
‫) من صلى في عطن إبل أعاد أبدا ( ‪.‬‬
‫وسئل مالك عمن لم يجد إل عطن إبل قال ‪:‬‬
‫) ل يصلي فيه ( قيل ‪ :‬فإن بسط عليه ثوبا ؟ قال ‪:‬‬
‫) ل أيضا ( ‪.‬‬
‫وقال الترمذي بعد أن ساق حديث أبي هريرة ‪:‬‬
‫) وعليه العمل عند أصحابنا وبه يقول أحمد وإسحاق ( ‪.‬‬
‫قال الشوكاني ‪:‬‬
‫) وذهب الجمهور إلى حمل النهي على الكراهة مع عببدم‬
‫النجاسة وعلى التحريم مع وجودها وهببذا إنمببا يتببم علببى‬
‫القول بأن علة النهي هي النجاسببة وذلببك متوقببف علببى‬
‫نجاسة أبوال البل وأزبالها وقد عرفت ما قدمنا فيه ولببو‬
‫سملنا أن النجاسة فيه لم يصح جعلهببا علببة لن العلببة لببو‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫كببانت النجاسببة لمببا افببترق الحببال بيببن أعطانهببا وبيببن‬
‫مرابببض الغنببم إذ ل قببائل بببالفرق بيببن أرواث كببل مببن‬
‫الجنسين وأبوالها كما قال العراقي ‪ .‬وأيضا قد قيل ‪ :‬إن‬
‫حكمه النهي ما فيها من النفببور فربمببا نفببرت وهببو فببي‬
‫الصببلة فتببؤدي إلببى قطعهببا أو أذى يحصببل لببه منهببا أو‬
‫تشوش الخاطر الملهي عن الخشببوع فببي الصببلة وبهببذا‬
‫علل النهي أصحاب الشافعي وأصحاب مالببك وعلببى هببذا‬
‫فيقرق بين كون البل في معاطنها وبين غيبتها عنهببا إذ‬
‫يؤمن نفورها حينئذ ‪ .‬ويرشد إلببى صببحة هببذا حببديث ابببن‬
‫مغفل عند أحمببد بإسببناد صببحيح بلفببظ ‪ ) :‬ل تصببلوا فببي‬
‫أعطان البل فإنها خلقت من الجن أل ترون إلى عيونهببا‬
‫وهيئتها إذا نفرت ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ويعكر هذا أن النبي صلى اللببه عليببه وسببلم كببان‬
‫يصلي إلببى البعيببر كمببا سببيأتي فببي محلببه إن شبباء اللببه‬
‫تعالى فهذا يدل على أن النهي ليس هو لحتمال النفببور‬
‫لن هذا محتمل أيضببا فببي هببذه الصببورة الجببائزة اتفاقببا‬
‫ولببذلك فببإني أرى أن النهببي إنمببا هببو بخصببوص المكببان‬
‫المعطببن والمبببرك ‪ -‬سببواء كببانت فيببه إبببل أو ل ‪ -‬وقببت‬
‫الصلة ‪ .‬وكلم ابن حزم يدل على هذا قال رحمه الله ‪:‬‬
‫) ل تجوز الصلة البتة في الموضع المتخببذ لبببروك جمببل‬
‫واحد فصاعدا ول في المتخذ عطنببا لبعيببر واحببد فصبباعدا‬
‫والصلة إلى البعيببر جببائزة وعليببه فببإن انقطببع أن تببأوي‬
‫البل إلى ذلك المكان حتى يسقط عنه اسم عطن جببازت‬
‫الصلة فيه ( ‪.‬‬
‫فالحديث ل يفيببد التفريببق الببذي مببال إليببه الشببوكاني ‪.‬‬
‫والله تعالى أعلم ‪.‬‬
‫ثم ذكر الشوكاني أقببوال أخببرى فببي بيببان العلببة وكلهببا‬
‫واهية ل برهان عليها ثم قال ‪ ) :‬إذا عرفت هببذا الختلف‬
‫في العلة تبين لك أن الحق الوقوف على مقتضى النهببي‬
‫وهو التحريم كما ذهب إليه أحمد والظاهرية ‪ .‬وأمببا المببر‬
‫بالصببلة فببي مرابببض الغنببم فببأمر إباحببة ليببس للوجببوب‬
‫اتفاقا ( ‪.‬‬
‫وسيأتي بيان هذا في محله إن شاء الله تعالى ‪.‬‬
‫) الرابع ‪ :‬الحمام للحديث السابق ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهو قوله عليه الصلة والسلم ‪ ) :‬الرض كلها مسجد إل‬
‫المقبرة والحمام ( ‪ .‬وحكم الصلة في الحمببام كهببو فببي‬
‫المقبرة ‪ -‬أعني ‪ :‬التحريم ‪ -‬لظبباهر الحببديث وهببو مببذهب‬
‫أحمد وابن حزم بل ذهبا إلى بطلن الصلة فيه وقال في‬
‫) النيل ( ‪:‬‬
‫) وقببال أبببو ثببور ‪ :‬ل يصببلى فببي حمببام علببى ظبباهر‬
‫الحديث ‪ .‬وإلى ذلك ذهبت الظاهرية وروي عن ابن عباس‬
‫أنببه قببال ‪ :‬ل يصببلين إلببى حببش ول فببي حمببام ول فببي‬
‫مقبرة ‪ .‬قال ابن حببزم ‪ :‬مببا نعلببم لبببن عببباس فببي هببذا‬
‫مخالفا في الصحابة وروينا مثل ذلك عببن نببافع بببن جبببير‬
‫بن مطعم وإبراهيم النخعي وخيثمة والعلء بببن زيبباد عببن‬
‫أبيه ‪ .‬قال ابن حزم ‪ :‬ول تحل الصلة في حمام سواء في‬
‫ذلك مبدأ بابه على جميع حدوده ول على سطحه وسببقف‬
‫مستوقده وأعالي حيطانه خربا كان أو قائما فببإن سببقط‬
‫من بنائه شيء يسقط عنه اسم حمام جازت الصببلة فببي‬
‫أرضه حينئذ ‪ .‬انتهى ‪ .‬وذهب الجمهور إلببى صببحة الصببلة‬
‫فببي الحمببام مببع الطهببارة وتكببون مكروهببة وتمسببكوا‬
‫بعمومببات نحببو حببديث ‪ ) :‬أينمببا أدركببت الصببلة فصببل (‬
‫وحملوا النهي على حمام متنجس والحق ما قاله الولون‬
‫لن أحاديث المقبرة والحمام مخصصة لذلك العموم ( ‪.‬‬
‫وقد اختلفوا في حكمة النهببي عببن الصببلة فببي الحمببام‬
‫فقيببل ‪ :‬لنببه تكببثر فيببه النجاسببات وقيببل ‪ :‬لنببه مببأوى‬
‫الشياطين قال النووي ‪:‬‬
‫) وهو الصح ( ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫) الخببامس ‪ :‬كببل موضببع يببأوي إليببه الشببيطان كأمبباكن‬
‫الفسق والفجور وكالكنائس والبيع ونحو ذلك لقوله صلى‬
‫الله عليه وسلم حين نزلوا في سفرهم وناموا عن صببلة‬
‫الصبح ‪:‬‬
‫) ليأخذ كل رجل برأس رحلته فإن هذا منزل حضرنا فيببه‬
‫الشيطان ( فلم يصل فيه ( ‪.‬‬
‫الحبديث مبن روايبة أببي هريبرة رضبي اللبه عنبه قبال ‪:‬‬
‫عرسنا مع نبي الله صلى الله عليه وسببلم فلببم نسببتيقظ‬
‫حببتى طلعببت الشببمس فقببال النبببي صببلى اللببه عليببه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وسلم ‪ . . .‬فذكره ‪ .‬قال ‪ :‬ففعلنا ثم دعا بالماء فتوضأ ثم‬
‫سجد سجدتين ثم أقيمت الصلة فصلى الغداة ‪.‬‬
‫أخرجه مسلم والبيهقي ‪.‬‬
‫وقببد روى هببذه القصببة مفصببل أبببو قتببادة وغيببره مببن‬
‫الصحابة لكن ليس فيها موضع الشاهد منببه وقببد تقببدمت‬
‫في ) المواقيت ( ‪.‬‬
‫قال النووي في ) المجموع ( ‪:‬‬
‫) الصلة فببي مببأوى الشببيطان مكروهببة بالتفبباق وذلببك‬
‫مثل مواضع الخمر والحانة ومواضع المكوس ونحوها مببن‬
‫المعاصي الفاحشببة والكنببائس والبببيع والحشببوش ونحببو‬
‫ذلك فإن صلى في شيء من ذلك ولم يماس نجاسة ببدنه‬
‫ول ثوبه صحت صلته مع الكراهة ( ثم قال ‪:‬‬
‫) واعلم أن بطببون الوديببة ل تكببره فيهببا الصببلة كمببا ل‬
‫تكره في غيرها وأمببا قببول الغزالببي ‪ :‬تكببره الصببلة فببي‬
‫بطن الوادي ‪ .‬فباطل أنكروه عليببه وإنمببا كببره الشببافعي‬
‫رحمه الله الصلة في الوداي الذي نببام فيببه رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم عن الصلة ل في كل واد وقد قببال‬
‫بعض العلماء ‪ :‬ل تكره الصلة في ذلك الوادي أيضبباح لنببا‬
‫ل نتحقق بقاء ذلك الشيطان والله أعلم ‪ .‬ويسببتحب أن ل‬
‫يصلي في موضع حضره فيه الشيطان لهذا الحديث ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬الحديث بظاهره يفيد ما هو أعلى من السببتحباب‬
‫ أعنببي الوجببوب ‪ -‬لمببره عليببه الصببلة والسببلم إيبباهم‬‫بالخروج فإذا كان هناك مببن يقببول بببه فهببو قولنببا واللببه‬
‫أعلم ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) وتكره الصلة في الكنيسة والبيعة حكاه ابن المنذر عن‬
‫عمر بن الخطاب وابن عباس ومالك رضي الله عنه ( ‪.‬‬
‫وقد روى البخاري تعليقا عن عمر أنه قال ‪:‬‬
‫إنببا ل نببدخل كنائسببكم مببن أجببل التماثيببل الببتي فيهببا‬
‫والصور ‪ .‬وكان ابن عباس يصلي في البيعة إل بيعة فيهببا‬
‫تماثيل ‪ .‬وهذا أوصله البغوي في ) الجعديات ( وزاد فيه ‪:‬‬
‫فإن كان فيها تماثيل خرج فصلى في المطر ‪.‬‬
‫وأما قببول عمببر فوصببله عبببد الببرزاق مببن طريببق أسببلم‬
‫مببولى عمببر قببال ‪ :‬لمببا قببدم الشببام صببنع لببه رجببل مببن‬
‫النصارى طعاما ‪ -‬وكان من عظمببائهم ‪ -‬وقببال ‪ :‬أحببب أن‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫تجيئني وتكرمني فقاله له عمببر ‪ :‬إنببا ل نببدخل كنائسببكم‬
‫من أجببل الصببور الببتي فيهببا ‪ -‬يعنببي التماثيببل ‪ . -‬اه مببن‬
‫) الفتح ( ‪.‬‬
‫ثم حكى النووي عن بعض العلماء الترخيص فببي الصببلة‬
‫في الكنيسة والبيعة ولعل ذلك فيما إذا كببانت خاليببة عببن‬
‫الصور والتماثيل كما يفيده أثر ابن عباس وإل فهو علببى‬
‫إطلقه بعيد عن الصواب لن الملئكببة ل تببدخل بيتببا فيببه‬
‫صوره كما ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم ولن‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم لم يدخل الكعبة حتى محا مببا‬
‫فيها من الصببور ثببم هببي بمنزلببة المسببجد المبنببي علببى‬
‫القبر كما قببال شببيخ السببلم فببي ) الفتبباوى ( للحببديث‬
‫السابق ‪ ) :‬إن أولئك إذا كان فيهم الرجببل الصببالح فمببات‬
‫بنببوا علببى قبببره مسببجدا وصببوروا فيببه تلببك فقببد صببلى‬
‫الصحابة في الكنيسة والله أعلم وقال في ) الختيارات (‬
‫‪:‬‬
‫) والمببذهب الببذي عليببه عامببة الصببحاب كراهببة دخببول‬
‫الكنيسببة المصببورة فالصببلة فيهببا وفببي كببل مكببان فيببه‬
‫تصاوير أشد كراهة وهذا هو الصواب الذي ل ريب فيه ول‬
‫شك ( ‪.‬‬
‫) السادس ‪ :‬الرض المغصوبة لن اللبث فيها يحببرم فببي‬
‫غير الصلة فلن يحرم في الصلة أولى وقد قال تعالى ‪:‬‬
‫} يا أيها الببذين آمنببوا ل تبدخلوا بيوتببا غيببر بيببوتكم حببتى‬
‫تستأنسوا ‪ ] { . . .‬النور‪. ( [ 28 - 27/‬‬
‫فنهى الله سبحانه المؤمنين عن مجرد الدخول بدون إذن‬
‫وحرم ذلك عليهم فتحريم غصببب الببدار أو الرض واللبببث‬
‫فيها أولى وتحريم الصلة فيها أولى وأولى ولذلك كببانت‬
‫الصلة في الرض المغصببوبة حرامببا بالجمبباع كمببا نقلببه‬
‫النووي ‪ .‬وإنما اختلفوا في صحة الصلة فيهببا فببالجمهور‬
‫على أنها صحيحة وقال أحمد وابن حزم فببي ) المحلببى (‬
‫و) الحكام في أصول الحكام ( ‪.‬‬
‫) إنها باطلة ( ‪.‬‬
‫والقرب إلى الصواب ما ذهب إليه الجمهور لن المنع ل‬
‫يختص بالصلة فل يمنع صحتها ‪ .‬والله تعالى أعلم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) السابع ‪ :‬مسجد الضرار الذي بقبرب قببباء وكببل مسببجد‬
‫بنببي ضببرارا وتفريقببا بيببن المسببلمين لقببوله تعببالى ‪:‬‬
‫} والببذين اتخببذوا مسببجدا ضببرارا وكفببرا وتفريقببا بيببن‬
‫المؤمنين وإرصادا لمن حببارب اللببه ورسببوله مببن قبببل {‬
‫إلى قوله ‪ } :‬ل تقم فيه أبدا لمسجد أسس على التقببوى‬
‫من أول يوم أحق أن تقوم فيه { ] التوبة‪( [ 108 - 107/‬‬
‫‪.‬‬
‫قال علماء التفسير ما ملخصه ‪:‬‬
‫) إن بني عمرو بن عوف اتخذوا مسجد قباء وطلبوا مببن‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم أن يأتيهم ‪ .‬فصلى فيه عليببه‬
‫الصلة والسلم فحسببدهم إخببوانهم بنببو غنببم بببن عببوف‬
‫وقالوا ‪ :‬نبني مسجدا ونبعث إلى النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم يأتينا فيصببلي لنببا كمببا صببلى فببي مسببجد إخواننببا‬
‫ويصلي فيه أبو عامر إذا قدم من الشببام ‪ . 1‬فببأتوه صببلى‬
‫الله عليه وسلم وهو يتجهز إلى تبوك فقالوا ‪ :‬يببا رسببول‬
‫الله قد بنينا مسجدا لذي الحاجة والعلة والليلببة المطيببرة‬
‫ونحب أن تصببلي لنببا فيببه وتببدعو بالبركببة ‪ -‬وغنمببا أرادوا‬
‫بذلك الحتجاج بصلته فيه علببى تقريببره وإثببباته فعصببمه‬
‫الله من الصلة فيه ‪ -‬فقال النبي صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬
‫) إني على سفر وحال شغل فلو قبدمنا لتينباكم وصبلينا‬
‫لكم إن شاء الله ( فلما انصرف من تبوك أتوه وقد فرغوا‬
‫منه وصلوا فيببه الجمعببة والسبببت والحببد فببدعا بقميصببه‬
‫ليلبسه ويأتيهم فنزل عليه القببرآن بخبببر مسببجد الضببرار‬
‫فدعا النبي صلى الله عليببه وسببلم جماعببة مببن الصببحابة‬
‫فقال ‪ ) :‬انطلقوا إلى هذا المسجد الظالم أهله فاهدموه‬
‫وأحرقوه ( فخرجوا مسرعين فأحرقوا المسجد وهدموه (‬
‫‪.‬‬
‫‪ ( 1 ) 1‬رجل من الخزرج كان قد تنصر في الجاهلية وقرأ علم أهل الكتبباب‬
‫وكان فيه عبادة في الجاهلية وله شرف في الخزرج كبير وكان رسببول اللببه‬
‫صلى الله عليه وسلم قد دعبباه إلببى اللببه وقببرأ عليببه مببن القببرآن فببأبى أن‬
‫يسلم وتمرد ولما فرغ الناس من أحد ورأى أمر رسول الله صلى اللببه عليببه‬
‫وسلم في ارتفاع وظهور ذهب إلى هرقل ملك الروم يستنصره على النبببي‬
‫صلى الله عليه وسلم فوعده ومناه وأقام عنده وكتب إلى جماعة من قببومه‬
‫من النصار من أهببل النفبباق والريببب يعببدهم ويمنيهببم أنببه سببيقدم بجيببش‬
‫يقاتل به رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم وأمرهببم أن يتخببذوا لببه معقل‬
‫يكون مرصدا له إذا قدم عليهم ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وفي اليببة دللببة علببى أنببه ل تجببوز الصببلة فببي مسببجد‬
‫الضرار وما في معناه من المسباجد وقبد ذهبب إلبى هبذا‬
‫المالكية وغيرهم ونص ابن حببزم فببي ) المحلببى ( بقببوله‬
‫تعالى في الية ‪ } :‬ل تقم فيه أبدا { قال ‪:‬‬
‫) فصح أنه ليس موضع صلة ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬والية وإن كانت خاصة في مسببجد الضبرار فليببس‬
‫هو مقصودا بذاته كمببا ل يخفببى بببل المقصببود الوصبباف‬
‫التي وصف بها من الضرار والتفريق فكل مسببجد وجببدت‬
‫فيه هذه الوصاف أو بعضها كان له حكببم مسببجد الضببرار‬
‫ولذلك قال القرطبي في ) تفسيره ( ‪:‬‬
‫) قال علماؤنا ‪ :‬وكل مسجد بني ضرارا أو ريبباء وسببمعة‬
‫فهو في حكم مسجد الضرار ل تجوز الصلة فيه ( ‪ .‬وقال‬
‫أيضا ‪:‬‬
‫) قال علماؤنا ‪ :‬ل يجوز أن يبنى مسجد إلى جنب مسجد‬
‫ويجب هدمه والمنع من بنببائه لئل ينصببرف أهببل المسببجد‬
‫الول فيبقى شاغرا إل أن تكون المحلة كبيرة فل يكفببي‬
‫أهلها مسجد واحد فيبنى حينئذ ‪ .‬وكذلك قالوا ‪ :‬ل ينبغببي‬
‫أن يبنى فبي المصبر الواحببد جامعبان وثلثببة ويجببب منبع‬
‫الثاني ومن صلى فيه الجمعة لم تجزه وقببد أحببرق النبببي‬
‫صلى اللببه عليببه وسببلم مسببجد الضببرار وهببدمه ‪ .‬وأسببند‬
‫الطبري عن شقيق أنه جاء ليصلي في مسجدبني غاضرة‬
‫فوجد الصلة قد فاتته فقيل له ‪ :‬إن مسجد بني فلن لببم‬
‫يصل فيه بعد فقال ‪ :‬ل أحب أن أصلي فيه لنه بني على‬
‫ضرار ( ‪.‬‬
‫) الثامن ‪ :‬مواضع الخسف والعذاب فإنه ل يجوز دخولهببا‬
‫مطلقا إل مع البكاء والخوف من الله تعببالى لقببوله عليببه‬
‫الصلة والسلم ] لما مببر بببالحجر [ ‪ ) :‬ل تببدخلوا البببيوت‬
‫على هؤلء القببوم الببذي عببذبوا ] أصببحاب الحجببر [ إل أن‬
‫تكونوا ببباكين فببإن لببم تكونببوا ببباكين فل تببدخلوا عليهببم‬
‫فإني أخاف أن يصيبكم مثل ما أصابهم ( ] ثم قنع رسول‬
‫اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم رأسببه ] بببردائه وهببو علببى‬
‫الرحل [ وأسرع السير حتى أجاز الوادي [ ( ‪.‬‬
‫الحديث هو من رواية عبد الله بن عمرو رضببي اللببه عنببه‬
‫وله عنه ثلثة طرق ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الول ‪ :‬عن عبد الله بن دينار واللفظ المرفوع من كلمه‬
‫عليه السلم هو له ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم وأحمد ‪ -‬والسياق له ‪ -‬في روايببة‬
‫والبيهقي من طرق عنه ‪ .‬وبعض أسانيده عند أحمد ثلثي‬
‫‪.‬‬
‫وفي رواية للبخاري من طريق سليمان ‪ -‬وهو ابن بلل ‪-‬‬
‫عن عبد الله بن دينار بلفظ ‪:‬‬
‫إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما نزل الحجر فببي‬
‫غزوة تبوك أمرهببم أن ل يشببربوا مببن بئرهببا ول يسببتقوا‬
‫منهببا فقببالوا ‪ :‬قببد عجنببا منهببا واسببتقينا ‪ .‬فببأمرهم أن‬
‫يطرحوا ذلك العجين وهرقوا ذلك الماء ‪.‬‬
‫الثاني ‪ :‬عن نافع بلفظ ‪:‬‬
‫نزل رسول الله صلى الله عليه وسلم بالناس عام تبببوك‬
‫نزل بهم الحجر عند بيببوت ثمببود فاستسببقى النبباس مببن‬
‫البار التي كان يشرب منهببا ثمببود فعجنببوا منهببا ونصبببوا‬
‫القدور باللحم فأمرهم رسول الله صلى الله عليه وسببلم‬
‫فأهرقوا وعلفوا العجين البل ثم ارتحل بهببم حببتى نببزل‬
‫بهم على البئر التي كان تشرب منهببا الناقببة ونهبباهم أن‬
‫يدخلوا على القوم الذين عببذبوا قببال ‪ ) :‬إنببي أخشببى أن‬
‫يصيبكم مثل ما أصابهم فل تدخلوا عليهم ( ‪.‬‬
‫أخرجه أحمببد ‪ :‬ثنببا عبببد الصببمد ‪ :‬ثنببا صببخر ‪ -‬يعنببي ابببن‬
‫جويرية ‪ -‬عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند صحيح على شرط الشيخين ‪ .‬وقد أخرجاه مببن‬
‫طريق عبيد الله عن نافع به نحوه دون قولهم ‪ :‬ونهاهم ‪.‬‬
‫‪ . .‬إلخ ‪ .‬وقال البخاري ‪:‬‬
‫) تابعه أسامة عن نافع ( ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن سالم بببن عبببد اللببه عببن ابببن عمببر بببه نحببو‬
‫حديث ابن دينار ‪.‬‬
‫أخرجببه البخبباري ومسببلم والبببيهقي وأحمببد مببن طريببق‬
‫الزهري عنه ‪ .‬وفيه الزيادة الولى عنببد الجميببع والخببرى‬
‫عنببد البخبباري والبببيهقي إل قببوله ‪ ) :‬بببردائه وهببو علببى‬
‫الرحل ( في رواية لحمد وكذا البخاري في رواية ‪.‬‬
‫ففي الحديث النهي عببن الببدخول فببي أمبباكن المعببذبين‬
‫والمقام بها إل باكيا قال البيهقي ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) فدخل في ذلك المقام للصلة وغيرها ( ‪.‬‬
‫وقد جاء في ذلك حديث صريح إل أنه متكلم فيببه أخرجببه‬
‫أبو داود وعنه البيهقي من طريقين ابن لهيعة ويحيى بن‬
‫أزهر عن عمار بن سعد المرادي عن أبي صالح الغفاري ‪:‬‬
‫أن عليببا رضببي اللببه عنببه مببر ببابببل وهببو يسببير فجبباءه‬
‫المؤذن يؤذن بصلة العصببر فلمببا بببرز فيهببا أمببر المببؤذن‬
‫فأقام الصلة فلما فرغ قال ‪:‬‬
‫إن حبيبي صلى الله عليببه وسببلم نهبباني أن أصببلي فببي‬
‫المقبرة ونهاني أن أصلي في ارض بابل فإنها ملعونة ‪.‬‬
‫ثم أخرجه عنهما أيضببا عببن الحجبباج بببن شببداد عببن أبببي‬
‫صالح الغفاري به بمعناه ‪ .‬قال الخطابي ‪:‬‬
‫) فببي إسببناد هببذا الحببديث مقببال ( وقببال الحببافظ فببي‬
‫) الفتح ( ‪:‬‬
‫) في إسناده ضعف ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ولعببل علتببه النقطبباع بيببن أبببي صببالح ‪ -‬واسببمه‬
‫سعيد بن عبد الرحمن ‪ -‬وبين علي رضي الله عنببه ‪ .‬فقببد‬
‫قال ابن يونس ‪:‬‬
‫) روايته عن علي مرسلة ( ‪.‬‬
‫ورجاله موثقون ‪.‬‬
‫وقد ورد موقوفا على علي فقال البخاري ‪:‬‬
‫) ويببذكر أن عليببا رضببي اللببه عنببه كببره الصببلة بخسببف‬
‫بابل ( ‪ .‬وقال الحافظ ‪:‬‬
‫) وهذا الثر رواه ابن أبي شيبة من طريق عبببد اللببه بببن‬
‫أبي الملح ‪ -‬وهو بضم الميم وكسر المهملة وتشديد اللم‬
‫ قال ‪ :‬كنا مع علي فمررنا على الخسف الذي ببابل فلم‬‫يصل حتى أجازه أي ‪ :‬تعداه ومن طريق أخببرى عببن علببي‬
‫قال ‪ :‬ما كنت لصلي في أرض خسف الله بهببا ( ‪ .‬وقببال‬
‫شيخ السلم ابببن تيميببة فببي ) القتضبباء ( بعببد أن سبباق‬
‫حديث علي المرفببوع مببن طريببق أبببي داود ‪ ) :‬وقببد روى‬
‫المام أحمد في رواية ابنه عبد الله بإسناد أوضح من هذا‬
‫عن علي رضي الله عنه نحبو مبن هبذا ‪ :‬أنبه كبره الصبلة‬
‫بببأرض بابببل وأرض الخسببف أو نحببو ذلببك ‪ .‬وكببره المببام‬
‫أحمد الصلة في هذه المكنة اتباعا لعلي رضي اللببه عنببه‬
‫وقوله ‪ :‬نهاني أن أصلي فببي أرض بابببل فإنهببا ملعونببة ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫يقضي أن ل يصلي في أرض ملعونة والحببديث المشببهور‬
‫في الحجر يوافق هذا فإنه إذا كان قد نهببى عببن الببدخول‬
‫إلى أرض العذاب دخل في ذلببك الصببلة وغيرهببا ويوافببق‬
‫ذلببك قببوله سبببحانه عببن مسببجد الضببرار ‪ } :‬ل تقببم فيببه‬
‫أبدا { فإنه كان من أمكنة العذاب قال سبحانه ‪ } :‬أفمببن‬
‫أسس بنيانه على تقببوى مببن اللببه ورضببوان خيببر أم مببن‬
‫أسس بنيانه على شفا جرف هار فانهار به في نار جهنم‬
‫{ ] التوبببة‪ [ 109/‬وقببد روي أنببه لمببا هببدم خببرج منببه‬
‫دخان ( ‪.‬‬
‫والرواية التي عزاها لحمد لعلها فببي مسببائل عبببد اللببه‬
‫عنه أو غيرها فبإني لبم أجبدها فبي ) المسبند ( ثبم قبال‬
‫شيخ السلم في ) الختيارات ( ‪:‬‬
‫) ومقتضى كلم المببدي وأبببي الوفبباء بببن عقيببل أنببه ل‬
‫تصح الصلة في أرض الخسف وهو قوي ونببص أحمببد ‪ :‬ل‬
‫يصلي فيها ( ‪.‬‬
‫وأقول ‪ :‬إننببا لببم نجببد دليل علببى بطلن الصببلة وحببديث‬
‫النهي عن دخول أرض العذاب ليببس خاصببا بالصببلة حببتى‬
‫يقال بأنها باطلة فيها ‪ .‬وكذلك حديث علي لو صح ل يدل‬
‫على البطلن ولذلك قال البيهقي بعد أن ساقه ‪:‬‬
‫) وهذا النهي عن الصلة فيها ‪ -‬إن ثبت مرفوعببا ‪ -‬ليببس‬
‫لمعنى يرجع إلى الصلة فلو صلى فيها لم يعد وإنمببا هببو‬
‫ والله أعلم ‪ -‬كما ثنا ‪ ( . . .‬ثم ساق حديث ابن عمببر مببن‬‫طريق ابن دينار وفيه الشارة إلى علة النهي وهببو قببوله‬
‫عليه الصلة والسلم ‪:‬‬
‫) فإني أخاف أن يصيبكم مثل ما أصابهم ( ‪.‬‬
‫نعم ظبباهر النهببي يفيببد تحريببم الصببلة فيهببا لكببن قببال‬
‫الخطابي في ) المعالم ( ‪:‬‬
‫) ول أعلببم أحببدا مببن العلمبباء حببرم الصببلة فببي أرض‬
‫بابل ( ‪.‬‬
‫) التاسع ‪ :‬المكان المرتفع يقف فيه المببام وهببو أعلببى‬
‫من مكببان المببأمومين فل يجببوز لببه أن يصببلي فيببه فقببد‬
‫) نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقببوم المببام‬
‫فوق شيء والناس خلفه ‪ -‬يعني ‪ :‬أسفل منه ‪. ( -‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫الحديث من رواية أبي مسعود البدري قال ‪ ) :‬نهى ‪. . . .‬‬
‫( إلخ ‪.‬‬
‫أخرجه الدارقطني من طريق زياد بن عبدالله بن الطفل‬
‫عن العمش عن إبرايم عن همام عنه ‪ .‬وقال ‪:‬‬
‫) لم يروه غيببر زيبباد الكببباء ولببم يببروه غيببر همببام فيمببا‬
‫نعلم ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ومن هذا الوجه أخرجه الحاكم أيضا أتببم منببه عببن‬
‫همام قال ‪ :‬صلى حذيفة بالنبباس بالمببدائن فتقببدم فببوق‬
‫دكان فأخذ أبو مسعود بمجببامع ثيببابه فمببده فرجببع فلمببا‬
‫قضى الصلة قال له أبببو مسببعود ‪ :‬ألببم تعلببم أن رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم صلى الله عليه وسلم نهببى أن‬
‫يقوم المام فوق ويبقى الناس خلفه ؟ قال ‪ :‬فلم ترنببي‬
‫أجبتك حين مددتني ؟ ‪.‬‬
‫وإسناده حسن ورجاله ثقات ‪.‬‬
‫وفي زيادة بن عبد الله كلم من جهة حفظه وهببو صببالح‬
‫كما قال ابن أبي حاتم عن أبيه وقد ذكر له هذا الحببديث ‪.‬‬
‫وقد قال في ) التقريب ( ‪:‬‬
‫) صدوق ثبببت فببي المغببازي وفبي حببديثه عببن غيبر ابببن‬
‫إسحاق لين ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬لكنه لم يتفرد بببه فقببد أخرجببه أبببو داود والحبباكم‬
‫أيضا من طريق يعلى بن عبيد ‪ :‬ثنا العمش به نحو روايببة‬
‫الحاكم الولى إل أنه قال ‪:‬‬
‫ألم تعلم أنهم كانوا ينهون عن ذلك ؟‬
‫وهذا له حكببم المرفببوع كمببا تقببرر فببي المصببطلح فهببو‬
‫بمعنى رواية زياد في الصريحة في الرفع ثم قال الحاكم‬
‫‪:‬‬
‫) صحيح على شرط الشيخين ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهو كما قال وصححه ابن خزيمة أيضببا وابببن حبببان كمببا‬
‫في ) التلخيص ( وكذلك صححه النووي فببي ) المجمببوع (‬
‫وعزاه للشافعي والبيهقي أيضا ‪.‬‬
‫ثم أخرجه أبو داود من طريق أخرى بنحوه بلفظ ‪:‬‬
‫) إذا أم الرجببل القببوم فل يقببم فببي مكببان أرفببع مببن‬
‫مقامهم ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وفيه أن المام كان عمار بن ياسر والذي جبببذه حذيفببة ‪.‬‬
‫قال الحافظ ‪:‬‬
‫) لكن فيه مجهول والول أقوى ( ‪.‬‬
‫والحديث دليل علببى تحريببم وقببوف المببام فببي المكببان‬
‫المرتفع وقد اختلف العلماء في ذلك فقال النووي رحمه‬
‫الله في ) المجموع ( ‪:‬‬
‫) قال أصحابنا ‪ :‬يكره أن يكون موضع المام أو المببأموم‬
‫أعلى من موضع الخر فإن احتيببج إليببه لتعليمهببم أفعببال‬
‫الصلة أو ليبلغ المأموم القوم تكبيرات المام ونحو ذلببك‬
‫استحب الرتفاع لتحصيل هذا المقصود ‪ .‬هذا مذهبنا وهو‬
‫روايببة عببن أبببي حنيفببة وعنببه روايببة أنببه يكببره الرتفبباع‬
‫مطلقا وبه قال مالك والوزاعي وحكى الشيخ أبببو حامببد‬
‫عن الوزاعي أنه قال ‪ :‬تبطل الصلة ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ولعل مسببتنده فببي ذلببك أن النهببي الببوارد خبباص‬
‫بالصلة وذلك يفيد البطلن والله أعلببم ‪ .‬وكببان اللئق أن‬
‫يكون هذا القول مذهبا لببن حبزم ولكنبه ‪ -‬علبى العكبس‬
‫من ذلك ‪ -‬ذهب إلى جوازه محتجا بحديث سهل بببن سببعد‬
‫التي ول دليل فيه كما يأتي بيان ذلك وضعف حديث ابببن‬
‫مسعود المذكور حيث قال ‪:‬‬
‫) وهو خبر ساقط انفرد به زياد بن عبد الله البكائي وهو‬
‫ضعيف ( ‪ .‬كذا قال وليس هو بهذه المنزلببة فببي الضببعف‬
‫بحيث يقطع بضعفه ثم هو لم يتفرد به كما سبق بيانه ‪.‬‬
‫هذا وقد روى الطبري في ) الكبببير ( عببن عبببد اللببه بببن‬
‫مسعود أنه كره أن يببؤمهم علببى المكببان المرتفببع ‪ .‬قببال‬
‫في ) المجمع ( ‪:‬‬
‫) ورجاله رجال الصحيح ( ‪.‬‬
‫وقد ذهب بعضهم إلى أن المنهي عنببه إنمببا هببو إذا كببان‬
‫ارتفاع المكببان قببدر قامببة وزيببادة بشببرط أن يكببون فببي‬
‫المسببجد وعكببس ذلببك جببائز عنببدهم ول دليببل علببى هببذا‬
‫التفصيل في السنة إنما هو مجرد رأي بل كل مكان يصح‬
‫أن يقال فيه لغة وعرفا ‪ :‬إنه أرفببع مببن مكببان المببؤتمين‬
‫فهو منهي عنه ‪.‬‬
‫ولذلك قال الشوكاني بعد أن حكببى أقببوال العلمبباء فببي‬
‫الفرق المشار إليه ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) والحاصل من الدلة منع ارتفاع المام علببى المببؤتمين‬
‫من غير فرق بين المسببجد وغيببره وبيببن القامببة ودونهببا‬
‫وفوقها لقول ابن مسعود ‪ :‬إنهم كببانوا ينهببون عببن ذلببك‬
‫وقول ابن مسعود ‪ ) :‬نهى رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪ ( . . .‬الحديث ( ثم قال ‪:‬‬
‫) وأما ارتفاع المؤتم فإن كان مفرطا بحيث يكببون فببوق‬
‫ثلثمائة ذراع علببى وجببه ل يمكببن المببؤتم العلببم بأفعببال‬
‫المام فهو ممنوع للجمباع مبن غيبر فبرق بيبن المسبجد‬
‫وغيره وإن كان دون ذلك المقببدار فالصببل الجببواز حببتى‬
‫يقوم دليل المنببع ويعضببد هببذا الصببل فعببل أبببي هريببرة‬
‫المذكور ولم ينكر عليه ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬أثر أبي هريببرة المشببار إليببه علقببه البخبباري فببي‬
‫) صحيحه ( ووصله ابن أبي شيبة من طريق صببالح مببولى‬
‫التوأمة قال ‪ :‬صليت مع أبي هريرة فوق المسببجد بصببلة‬
‫المببام ‪ .‬قببال الحببافظ ‪ ) :‬وصببالح فيببه ضببعف لكنببه رواه‬
‫سعيد بن منصور من وجه آخر عن أبي هريرة فاعتضد ( ‪.‬‬
‫وأخرجه أيضا الشافعي والبيهقي كما في ) النيل ( ‪.‬‬
‫وأقول أيضا ‪ :‬المؤتم إذا كببان يصببلي فببي مكببان مرتفببع‬
‫فإما أن يكون ذلك لضببرورة كضببيق المكببان أو غيببر ذلببك‬
‫وإمببا أن يكببون لغيببر ضببرورة فببإن كببان الول فل كلم‬
‫فالضرورات تبيح المحظورات وإن كان الخر وترتببب منببه‬
‫قطع الصفوف والنفراد عن الصف ‪ -‬كما يفعله كثير من‬
‫النبباس المببؤذنين وغيرهببم والببذين يصببلون علببى السببدة‬
‫وأمامهم فبراغ يتسبع لصببفوف كبثير ‪ -‬فهبو ممنببوع غيبر‬
‫جائز كما سيأتي بيانه في تسوية الصببفوف إن شبباء اللببه‬
‫فإطلق الشوكاني الجواز مع العلم بأنه غالبا يقببترن مببع‬
‫المر المذكور ما أشرنا إليه من المحذور ل يخفى ما فيببه‬
‫ما فيه فتأمل ‪.‬‬
‫) غير أنه يستثنى من ذلك ما إذا ما إذا كان الوقوف فببي‬
‫هذا المكببان لتظهببر أفعببال المببام وحركبباته فببي الصببلة‬
‫للمؤتمين ليتعلموا ذلك منبه فبإنه جبائز ببل مسبتحب لن‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم صلى مرة على المنبر ) فكبر‬
‫وكبر الناس وراءه وعل على المنبر ] ثم ركع وهو عليببه [‬
‫ثم رفع فنزل القهقرى حتى سجد فببي أصببل المنبببر ثببم‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫عاد حتى فرغ من صلته ثم أقبل على النبباس فقببال ‪ :‬يببا‬
‫أيها النبباس إنببي إنمببا صببنعت هببذا لتببأتموا بببي ولتعلمببوا‬
‫صلتي ( ‪.‬‬
‫هو من حببديث سببهل بببن سببعد قببال ‪ ) :‬صببحيح ( أرسببل‬
‫رسول الله صلى اللببه عليببه وسببلم إلببى امببرأة ‪ :‬انظببري‬
‫غلمك النجار يعمل لي أعوادا أكلم النبباس عليهببا فعمببل‬
‫هذه الثلثة درجات ثم أمر بها رسول الله صلى الله عليببه‬
‫وسلم فوضعت هذا الموضع فهي من طرفاء الغابة ولقببد‬
‫رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم قام عليه فكبر ‪. .‬‬
‫‪ .‬الحديث ‪.‬‬
‫أخرجه البخاري ومسلم وأبو داود والنسائي وابببن مبباجه‬
‫والدارمي وأحمد عنه والسياق لمسلم والزيادة التي بيببن‬
‫القوسين للبخاري وغيره ‪.‬‬
‫والحديث واضببح الدللببة لمببا ذكرنببا لقببوله عليببه الصببلة‬
‫والسلم ‪ ) :‬لتأتموا بي ولتعلموا صببلتي ( ‪ .‬وقببد اسببتدل‬
‫لذلك الشافعية وغيرهم ‪.‬‬
‫وأما الستدلل به على جواز ارتفبباع مكببان مطلقببا كمببا‬
‫استدل به الدارمي فقال بعد أن ساق الحديث ‪:‬‬
‫) في ذلك رخصة للمام أن يكون أرفع من أصحابه ( ‪.‬‬
‫وكما صنع ابن حزم حيث قال ‪:‬‬
‫) ل بيان أبين من هذا في جواز صلة المببام فببي مكببان‬
‫أرفع من مكان المأمومين ( ‪.‬‬
‫وحكى البخاري عن شيخه علي بن عبد الله المديني عببن‬
‫أحمد بن حنبل أنه قال ‪ ) :‬فل بأس أن يكون المام أعلى‬
‫من الناس بهذا الحديث ( ‪.‬‬
‫فهذا اسببتدلل غريببب مببن هببؤلء الئمببة ل يكبباد عجبببي‬
‫ينتهي منه فكيف يستدلون به على الجواز مطلقا مع أنببه‬
‫مقيد بالتعليم بنص منه عليه الصلة والسلم ؟ وهل هببذا‬
‫إل كمببن يسببتدل بببه علببى جببواز الصببعود علببى المنبببر‬
‫والنزول منه في أثناء الصلة مطلقا بدون قصد التعليم ؟‬
‫وهببل يقببول بهببذا عاقببل ؟ فسبببحان مببن خببص النبيبباء‬
‫وحدهم بالعصمة ‪ .‬ولذلك قال الحافظ في ) الفتح ( ‪:‬‬
‫) وفيه جواز اختلف موقف المام والمببأموم فببي العلببو‬
‫والسفل وقد صرح بذلك المصنف في حكايببة عببن شببيخه‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫علي بن المديني عن أحمد ببن حنبببل ولبببن دقيبق العيببد‬
‫في ذلك بحث فببإنه قببال ‪ :‬مببن أراد أن يسببتدل بببه علببى‬
‫جواز الرتفاع من غير قصد التعليم لم يستقم لن اللفظ‬
‫ل يتناوله ولنفراد الصل بوصف معتبر تقتضي المناسبة‬
‫اعتباره فل بد منه ( ‪.‬‬
‫فرحم الله ابن دقيق العيد فلقد كببان دقيببق النظببر فببي‬
‫السببتدلل منصببفا فببي البحببث ل تأخببذه فببي اللببه لومببة‬
‫لئم ‪.‬‬
‫) العاشر ‪ :‬المكان بين السواري يصببف فيببه المؤتمببون ‪.‬‬
‫قال عبد الحميد بن محمود ‪:‬‬
‫) حسن صحيح ( صلينا خلف أمير مببن المببراء فأضببطرنا‬
‫الناس فصببلينا بيببن السبباريتين ] فجعببل أنببس بببن مالببك‬
‫يتأخر [ فلما صلينا قال أنس ‪ :‬كنا نتقببي هببذا علببى عهببد‬
‫رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم ( ‪.‬‬
‫الحديث أخرجببه أبببو داود والنسببائي والترمببذي والحبباكم‬
‫وأحمد عن سفيان الثوري عن يحيى بن هبباني بببن عببروة‬
‫المرادي عن عبد الحميد به ‪ .‬والسياق للترمذي وقال ‪:‬‬
‫) حديث حسن صحيح ( ‪.‬‬
‫وما بين القوسين للنسائي وللحاكم المعنى وقال ‪:‬‬
‫) صحيح ( ‪ .‬ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهو كما قال ‪ .‬وصححه الحافظ أيضا في ) الفتح ( ‪.‬‬
‫وله شاهد من حبديث هبارون ببن مسبلم عبن قتبادة ببن‬
‫معاوية بن قرة عن أبيببه قببال ‪ ) :‬صببحيح السببناد ( ) كنببا‬
‫ننهى أن نصف بين السواري على عهد رسول الله صببلى‬
‫الله عليه وسلم ونطرد عنها طردا ( ‪.‬‬
‫أخرجه ابن ماجه والحاكم والطيالسي وقال الحاكم ‪:‬‬
‫) صحيح السناد ( ووافقه الذهبي ‪.‬‬
‫وهو عندي حسن فإن رجاله كلهم ثقات غير هببارون بببن‬
‫مسلم فقال أبو حاتم ‪:‬‬
‫) مجهول ( ‪.‬‬
‫وذكره ابن حبان في ) الثقات ( وفي ) التقريب ( أنه ‪:‬‬
‫) مستور ( ‪ .‬وقال الذهبي في الميزان بعد أن ذكر قببول‬
‫أبببي حبباتم إنببه مجهببول ‪ ) :‬قلببت ‪ :‬روى عنببه أبببو داود‬
‫والطيالسي وسلم بن قتيبة وعمر بن سنان ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قلت ‪ :‬فأشار بهذا إلى أنه معروف برواية هبؤلء الثقبات‬
‫عنه غير أن عمر ابن سنان لم أجد له ترجمببة ‪ .‬وقببد قببال‬
‫الشوكاني بعد أن تكلم عليه وعلى حديث أنس الذي قبله‬
‫‪:‬‬
‫) ويشهد له ما أخرجه الحاكم وصببححه مببن حببديث أنببس‬
‫بلفظ ‪:‬‬
‫) كنا ننهى عن الصلة بين السواري ونطرد عنها وقال ‪:‬‬
‫ل تصلوا بين الساطين وأتموا الصفوف ( ‪. ( .‬‬
‫قلت ‪ :‬وهو بهذا اللفظ غريب ولم أجده في ) المستدرك‬
‫( وقد أورده فيببه مببن حببديثه فببي موضببعين كمببا سبببقت‬
‫الشارة إلى ذلك بغير هذا اللفببظ ثببم إن كلم الشببوكاني‬
‫يفيد أنه حببديث آخببر غيببر حببديث أنببس الببذي تكلببم عليببه‬
‫سابقا ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫ثم قال الشوكاني ‪:‬‬
‫) والحببديثان المببذكوران فببي الببباب يببدلن علببى كراهببة‬
‫الصلة بين السواري وظاهر حديث معاويببة بببن قبرة عببن‬
‫أبيه وحديث أنس الذي ذكره الحاكم أن ذلك محرم والعلة‬
‫في الكراهة ما قاله أبو بكر ابن العربي مببن أن ذلببك إمببا‬
‫لنقطاع الصف أو لنه موضع جمع النعال ‪ .‬قال ابن سيد‬
‫الناس ‪ :‬والول أشبه لن الثاني محدث ‪ .‬قال القرطبي ‪:‬‬
‫روي أن سبب كراهة ذلببك أنببه مصببلى الجببن المببؤمنين ‪.‬‬
‫وقد ذهب إلى كراهببة الصببلة بيببن السببواري بعببض أهببل‬
‫العلم ‪ .‬قال الترمذي ‪ :‬وكره قوم من أهل العلم أن يصف‬
‫بين السواري وبه قال أحمد وإسحاق وقد رخص قوم من‬
‫أهل العلم في ذلك ‪ .‬انتهى ‪.‬‬
‫وبالكراهببة قببال النخعببي وروى سببعيد بببن منصببور فببي‬
‫) سننه ( النهي عن ذلببك عببن ابببن مسببعود وابببن عببباس‬
‫وحذيفة ‪ .‬قال ابن سيد النبباس ‪ :‬ول يعببرف لهببم مخببالف‬
‫في الصحابة ‪ .‬ورخص فيه أبو حنيفببة ومالببك والشببافعي‬
‫وابببن المنببذر قياسببا علببى المببام والمنفببرد ‪ .‬قببال ابببن‬
‫العربببي ‪ :‬ول خلف فببي جببوازه عنببد الضببيق وأمببا عنببده‬
‫السعة فهو مكروه للجماعة فأما الواحد فل بأس بببه وقببد‬
‫صلى صلى الله عليه وسببلم فببي الكعبببة بيببن سببواريها ‪.‬‬
‫انتهى ‪ .‬وفيببه أن حببديث أنببس المببذكور فببي الببباب إنمببا‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وردفي حال الضيق لقوله ‪ :‬فاضطرنا الناس ‪ .‬ويمكببن أن‬
‫يقال ‪ :‬إن الضرورة المشببار إليهببا فببي الحببديث لببم تبلببغ‬
‫قدر الضرورة التي يرتفع الحرج معها ‪ .‬وحديث قرة ليس‬
‫فيه إل ذكر النهي عن الصف بين السواري ولم يقل ‪ :‬كنا‬
‫ننهى عن الصلة بين السواري ففيه دليل علببى التفرقببة‬
‫بيببن الجماعببة والمنفببرد ولكببن حببديث أنببس الببذي ذكببره‬
‫الحاكم فيه النهببي عببن مطلببق الصببلة فيحمببل المطلببق‬
‫على المقيد ويدل على ذلك صلته صلى الله عليه وسببلم‬
‫بين السبباريتين فيكببون النهببي علببى هببذا مختصببا بصببلة‬
‫المؤتمين بين السواري دون صلة المام والمنفبرد وهبذا‬
‫احسن ما يقال ‪ .‬ومببا تقببدم مببن قيبباس المببؤتمين علببى‬
‫المام والمنفرد فاسد العتبار لمصادمته لحاديث الباب (‬
‫ا ‪ .‬ه كلم الشوكاني ببعض اختصار ‪.‬‬
‫وهو حببق كلببه ل غبببار عليببه غيببر أن قببوله ‪ ) :‬إن حببديث‬
‫أنس عند الحاكم فيببه النهببي عببن مطلببق الصببلة ( ليببس‬
‫بظاهر عنببدي أنببه مطلببق بببل هببو مقيببد بصببلة الجماعببة‬
‫كحببديث معاويببة بببن قببرة بببدليل قببوله ‪ ) :‬ل تصببلوا بيببن‬
‫الساطين وأتموا الصفوف ( فهذا عندي كالتفسير للنهي‬
‫المذكور قبله والله أعلم ‪ .‬فإذا صح هذا وصح حديث أنببس‬
‫بهذه الزيادة فيكون فيها الشارة إلببى علببة النهببي وهببي‬
‫قطع الصفوف ولذلك أمببر بإتمامهببا فببي الحببديث نفسببه‬
‫والله أعلم ‪.‬‬
‫وقببد صببرح المببام أحمببد بهببذا فقببال أبببو داود فببي‬
‫) مسائله ( ‪:‬‬
‫) سمعت أحمد سئل عن الصلة بين السبباطين ؟ قببال ‪:‬‬
‫إنما كره لنه يقطع الصف فإذا تباعد بينهما فأرجو ( ‪.‬‬
‫ولذلك أقول ‪ :‬إنببه ينبغببي لمببن أراد أن يبنببي مسببجدا أو‬
‫جامعا أن يأمر المهندس بأن يضع لببه خارطببة تكببون فيببه‬
‫السبواري قليلبة مبا أمكبن تقليل للمفسببدة البتي تببترتب‬
‫على وجودها في المساجد مببن قطببع الصببفوف وتضببييق‬
‫المكببان علببى المصببلين وإنببه لمببن الممكببن اليببوم بنبباء‬
‫المسببجد بببدون أيببة سببارية بواسببطة الشببمنتو والحديببد‬
‫) الباطون ( إذا لم يكن المسجد واسعا جدا وقد بنيت في‬
‫دمشق عدة مساجد على هذه المثال كمسجد ) لل باشا (‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫في شارع بغداد وجامع المرابط في المهاجرين وغيرهما‬
‫فالصفوف فيهما متصببلة كلهببا حاشببا الصببفوف الماميببة‬
‫فإنها مقطوعة مع السف بسبب هذه البدعة الببتي عمببت‬
‫جميع المساجد تقريبا وأعني بذلك المنبر العالي الطويل‬
‫ذا الدرجات الكثيرة فهو على كببونه بدعببة مخالفببة لهببديه‬
‫عليه الصلة والسلم في منبره ذي الثلث درجات وعلببى‬
‫‪1‬‬
‫ما فيه من الزخرفة والنقوش والسراف وتضييع المال‬
‫ فهو بمنزلة السارية فبي قطبع الصبفوف ببل إنبه أضبر‬‫منها لنه يقطع صفوفا كببثيرة علببى نسبببة طببوله فيجببب‬
‫علببى العلمبباء أن يبببينوا ذلببك وأن يببدعوا فببي دروسببهم‬
‫ومواعظهم إلى إزالة هذه المنببابر والرجببوع بهببا إلببى مببا‬
‫كان عليه منبره عليه الصببلة والسببلم ‪ .‬وعلببى مببن كببان‬
‫بيدهم المر تنفيذ ذلك تخليصا للمصلين من مفاسده ‪.‬‬
‫وإن من مفاسده التي ل توجد فببي السببواري أنببه يببؤدي‬
‫فببي بعببض الحيببان إلببى فسبباد الصببلة وبطلنهببا كمببا‬
‫شبباهدناه مببرارا فكببثيرا مببا يتفببق أن المببام يسببهو عببن‬
‫التشهد الول ويكبر قائما إلى الركعة الثالثة ويتابعه مببن‬
‫وراءه وأما الذين وراء المنبر من الجهببة اليمنببى فل علببم‬
‫عندهم بما طرأ على المام من السهو فيظنببون أنببه كبببر‬
‫على الصواب فيجلسون للتشهد بينا المام قائم فببإذا مببا‬
‫‪ ( 1 ) 1‬وما أحسن ما أورده الشيخ جمال الدين القاسمي رحمببه اللببه فببي‬
‫كتابه ) إصلح المساجد من البدع والعوائد ( حيث قال ‪:‬‬
‫) قال فاضل ‪ :‬من الذي كان يجسر من أهل البصر فببي الجيببال الببتي كببان‬
‫التنافس بالغا حده فببي إقامببة جببدران المسبباجد والقببباب وزخرفتهببا وبببذل‬
‫القناطير المقنطرة في أثاثهببا ورياشببها ؟ مببن الببذي كببان يجسببر فببي تلببك‬
‫الحيان أن يقول لولئك المتبرعين ‪ :‬إنكم إنما تبنون صبروحا ليقباع العامبة‬
‫في أشراك البدع وتبذلون أموالكم لحالة الدين إلى العبببادات الصببورية كمببا‬
‫حصل في إشراك كل المم السالفة التي اعتاضت عن جمال العقيدة بجمال‬
‫جدران المعابد وعن نور اليمبان ببأنوار الهياكبل حبتى جعلبوا شبعائر البدين‬
‫أشبه باحتفالت الولئم واقرب لجتماعات المآدب لشدة مببا تلتهببي الذهببان‬
‫بالنقوش والزخارف وما يشطح الفكر في التأمل في جوف المنافببذ وإبببداع‬
‫المنابر مع أن القصد من تلببك الجتماعببات كببان تجريببد العقببل مببن ملهيببات‬
‫العالم المادي وتخليصه من فاتنات المظهر الطينببي والببذهاب بببالروح علببى‬
‫أجنحة ذلك الجتماع المندمج إلى باب الرحمة القدسية لتطرقه بيببد التجريببد‬
‫والعبودية الخالصة لببترجع إلببى عالمهببا بنببور مببن عببالم القببدس يثبتهببا فببي‬
‫جهادها ويقيمها على صراطها ويحميها عن فتن الببدنيا ومداحضببها حببتى إذا‬
‫أدت وظيفتها في هذه الحياة عرجت إلى عالمها بتلك القوة الببتي اكتسبببتها‬
‫ودخلت من جنان الفيض اللهي في الحال التي أعدت لها ‪ .‬انتهى ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫كبر لركوع كبر هؤلء للقيام فل ينتبهون لما هم فيه مببن‬
‫المخالفة وعدم المتابعة إل حين يرفببع المببام رأسببه مببن‬
‫الركوع قائل ) سمع الله لمن حمببده ( وهنببا تبببدأ الروايببة‬
‫المضحكة المبكيببة فإنببك تببرى رجل منهببم يقطببع الصببلة‬
‫ويجدد البناء وآخر يحبباول بزعمببه إدراك المببام ومتببابعته‬
‫فيقوم من التشهد ثم يقف لحظة ثم يركع ثببم يرفببع ثببم‬
‫يدرك المام في السجود أو فيما بعد ذلك ‪.‬‬
‫وقد يقع ما هو أغرب من ذلك فببإنه قببد يتفببق أحيانببا أن‬
‫يفتح بعضهم على المام إذا هم بالقيام قبل التشهد إلى‬
‫الثالثة ساهيا بقوله ‪ ) :‬سبببحان اللببه ( فيسببمع مببن وراء‬
‫المنبر فيعلمون أن المام سها ولكنهم يجهلببون مببا صببار‬
‫إليه المام ‪ :‬أرجع إلببى التشببهد فيظلببوا هببم قاعببدين أم‬
‫كان قد استتم قائما ل يجوز له حينئذ الرجوع إلى التشهد‬
‫فيبقى قائما فيقومون معه ولذلك تراهم في حيص بيص‬
‫فبعضهم قاعد وبعضهم قبائم وآخبر قعبد ثبم قبام وراببع‬
‫على عكسه قام ثم قعد ظنا منه أن المام كذلك فعل كل‬
‫هببذه المهببازل نتجببت مببن مخالفببة هببديه عليببه الصببلة‬
‫والسببلم فببي منبببره فعسببى أن يتنبببه لهببذا ولة أمببور‬
‫المساجد فيقوموا بمبا يلببزم عليهبم مببن الصبلح فيهبا ‪:‬‬
‫و} إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أو ألقببى السببمع‬
‫وهو شهيد { ] ق‪. [ 37/‬‬
‫ولذلك ذهببب بعببض العلمبباء مببن السببلف إلببى أن الصببف‬
‫الول المقطوع بالمنبر ليببس هببو الصببف بببل هببو الصببف‬
‫المتصل بين يدي المنبر قال الغزالي في ) الحياء ( ‪:‬‬
‫) ول يغفل في طلب الصف الول عن ثلثة أمور ) فذكر‬
‫الول والثاني منها ثم قال ‪ ( :‬وثالثها ‪ :‬أن المنبببر يقطببع‬
‫بعض الصفوف وإنما الصف الول الواحببد المتصببل الببذي‬
‫في فناء المنبر وما على طرفيببه مقطببوع وكببان الثببوري‬
‫يقول ‪ :‬الصف الول هو الخببارج بيببن يببدي المنبببر ‪ .‬وهببو‬
‫متجببه لنببه متصببل ولن الجببالس فيببه يقابببل الخطيببب‬
‫ويسمع منه ول يبعد أن يقببال ‪ :‬القببرب إلببى القبلببة هببو‬
‫الصف الول ول يراعى هذا المعنى ( ‪.‬‬
‫وبهذا جزم النووي في ) المجموع ( حيث قال ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) واعلم أن المراد بالصف الول الذي يلي المببام سببواء‬
‫تخلله منبر ومقصورة وأعمدة وغيرها أم ل ( ‪.‬‬
‫وأيببا مببا كببان فالصببلة وراء المنبببر ل تخلببو عببن كراهببة‬
‫لتعرض الصلة فيه للفساد والبطلن فإما أن يصببلي فببي‬
‫الصف الذي في الجهة الخرى من المنبر حيببث ل تخفببى‬
‫عليببه حركببات المببام وإمببا أن يصببلي فببي الصببف الخببر‬
‫وكذلك نفعل نحن إن شاء الله فل نصببلي بيببن السببواري‬
‫بل نتأخر عنها أو نتقدم كما فعل أنس بن مالك ول فببرق‬
‫عندنا بين ذلك وبين الصلة وراء المنبر لن العلببة واحببدة‬
‫ولن في هذه الصلة من التعرض لفسادها ما ليببس فببي‬
‫الصلة بين السواري كما سبق ‪ .‬والله تعالى أعم ‪.‬‬
‫) ‪ - 7‬وما سوى هذه المواضع العشر فالصلة فيها جائزة‬
‫بدون أدنى كراهببة وقببد جبباء النببص علببى بعضببها فببوجب‬
‫بيانها وهي ‪:‬‬
‫أول ‪ :‬المكببان الببذي أصببابته نجاسببة ثببم ذهببب أثرهببا‬
‫بالجفبباف فقببد ) كببانت الكلب تبببول وتقبببل وتببدبر فببي‬
‫المسجد في عهد رسول الله صلى الله عليه وسببلم فلببم‬
‫يكونوا يرشببون شببيئا مببن ذلببك ( مببع العلببم بببأنهم كببانوا‬
‫يقومون فيه للصلة وغيرها ( ‪.‬‬
‫الحديث من رواية ابن عمر رضي الله عنه ‪.‬‬
‫أخرجببه البخبباري وأبببو داود والسببياق لببه والبببيهقي مببن‬
‫طريق يونس عن ابن شهاب ‪ :‬ثنى حمزة بن عبد الله بببن‬
‫عمر قال ‪ :‬قال ابن عمر ‪ :‬كنبت أبيبت فبي المسببجد فببي‬
‫عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وكنببت فببتى شببابا‬
‫عزبا وكانت الكلب ‪ . . .‬الحديث ‪.‬‬
‫وهبو عنبد البخباري معلبق حيبث قبال ‪ :‬وقبال أحمبد ببن‬
‫شبيب ‪ :‬ثنا أبي عن يونس به ‪ .‬وليببس فببي بعببض النسببخ‬
‫لفظة ‪ :‬تبول ‪.‬‬
‫لكن عند البيهقي موصول عن أحمد بن شبيب هذا ‪.‬‬
‫وقد تابعه عن الزهري صالح بن أبي الخضر لكنببه خببالفه‬
‫في السناد فقال ‪ :‬عن الزهري عن سببالم بببن عبببد اللببه‬
‫عن أبيه به ‪.‬‬
‫أخرجه أحمد ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وصالح بن أبي الخضر ضعيف من قبببل حفظببه ل سببيما‬
‫إذا خالف الثقة كما هنا ‪.‬‬
‫والحديث استدل به أبو داود على ما ذكرنا حيث قال ‪:‬‬
‫) باب في طهور الرض إذا يبست ( ‪ .‬ثم ذكر الحديث ‪.‬‬
‫قال ابن القيم رحمه الله في ) الغاثة ( ‪:‬‬
‫) وقد نص أحمد على حبل الغسال أنه ينشر عليه الثببوب‬
‫النجس ثم تجففه الشببمس فينشببر عليببه الثببوب الطبباهر‬
‫فقال ‪ :‬ل بأس به ‪ .‬وهذا كقببول أبببي حنيفببة ‪ :‬إن الرض‬
‫النجسبة يطهرهببا الريببح والشبمس ‪ .‬وهبو وجبه لصببحاب‬
‫أحمد حتى إنه يجوز التيمم بهببا وحببديث ابببن عمببر رضببي‬
‫الله عنه كالنص في ذلك ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬فذكره ثم قال ‪:‬‬
‫) وهذا ل يتببوجه إل علببى القببول بطهببارة الرض بالريببح‬
‫والشمس ( ‪.‬‬
‫وقال الشيخ علببي القبباري فببي ) الموضببوعات ( بعببد أن‬
‫ذكر الحديث ‪:‬‬
‫) فلول اعتبار أنها تطهببر بالجفبباف كببان ذلببك بقيببة لهببا‬
‫بوصببف النجاسببة مببع العلببم بببأنهم يقومببون عليهببا فببي‬
‫الصلة ألبتة لصغر المسجد وكببثرة المصببلين فيكببون هببذا‬
‫بمنزلة الجماع في مقام تحقيق النزاع ( ‪.‬‬
‫وقد سبق زيادة بسط للمسألة في تطهير النجاسات ‪.‬‬
‫) ثانيا ‪ :‬مرابض الغنم فقد ) سئل عليه الصببلة والسببلم‬
‫عن الصلة في مرابض الغنم ؟ فقالوا ‪ :‬صلوا فيها فإنهببا‬
‫بركة ( ‪.‬‬
‫الحديث صحيح السناد وهو من حببديث البببراء بببن عببازب‬
‫رضي الله عنه وقد تقدم بتمامه مببع الكلم عليببه تخريجببا‬
‫وتصحيحا في النهي عن الصلة في مرابض البل ‪.‬‬
‫) وفي حديث آخر ‪ ) :‬وصلوا في مراح الغنببم فإنهببا هببي‬
‫أقرب إلى الرحمة ( ‪.‬‬
‫وهذا من حديث عبد الله بن مغفل ‪ .‬أخرجببه أحمببد بسببند‬
‫حسن كما تقدم هناك ‪.‬‬
‫) وقال عليه الصلة والسلم ‪ ) :‬صببلوا فببي مببراح الغنببم‬
‫وامسحوا رغامها فإنها من دواب الجنة ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫وهذا من حديث أبي هريرة رضي الله عنه وله عنه ثلثببة‬
‫طرق ‪:‬‬
‫الول ‪ :‬عن يعقوب بن كاسب ‪ :‬ثنببا ابببن أبببي حببازم عببن‬
‫كثير بن زيد عن الوليد بن رباح عنه مرفوعا به ‪.‬‬
‫أخرجه البيهقي ‪.‬‬
‫وهذا سند حسن رجاله كلهم ثقببات غيببر أن يعقببوب بببن‬
‫كاسب ‪ -‬وهو ابن حميد ‪ -‬وكثير بن زيد فيهما بعض الكلم‬
‫من قبل حفظهما ولكن ذلك ل ينببزل حببديثهما عببن رتبببة‬
‫الحسببن ل سببيما إذا لببم يتفببردا بببه ‪ .‬وقببد قببال فببي‬
‫) التقريب ( ‪:‬‬
‫) كثير بن زيد صدوق يخطئ ويعقوب بن حميد بن كاسب‬
‫وقد نسب لجده صدوق ربما وهم ( ‪.‬‬
‫الطريق الثاني ‪ :‬رواه مسلم بببن إبراهيببم عببن سببعيد بببن‬
‫محمببد الزهببري ) وفببي النسببخة ‪ :‬الجببوهري ( عببن ابببن‬
‫المسببيب عببن أبببي هريببرة عببن النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم ‪.‬‬
‫ذكره البببيهقي هكببذا معلقببا وهببؤلء كلهببم ثقببات رجببال‬
‫الستة غير سعيد ابن محمد أو الزهري أو الجببوهري فلببم‬
‫أجد له ترجمة ‪.‬‬
‫الثالث ‪ :‬عن إبراهيم بن عيينببة قببال ‪ :‬سببمعت أبببا حيببان‬
‫يذكر عن أبي زرعة أن ابن عمرو بن جرير عن أبي هريرة‬
‫مرفوعا بلفظ ‪:‬‬
‫) إن الغنم من دواب الجنة فامسحوا رغامها وصلوا فببي‬
‫مرابضها ( ‪.‬‬
‫أخرجه البيهقي ‪.‬‬
‫وهذا إسناد حسببن أيضببا رجبباله ثقببات غيببر إبراهيببم بببن‬
‫عيينة وهو صدوق يهم كما في ) التقريب ( غيببر أن راوي‬
‫هذا الحديث عنه سختويه بن مازيار لم أجد من ترجمه ‪.‬‬
‫والحديث أورده في ) المجمع ( بلفظ ‪:‬‬
‫) سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الصلة في‬
‫مرابض الغنم ؟ قال ‪ :‬امسح رغامهببا وصببل فببي مراحهببا‬
‫فإنها من دواب الجنة ( ‪.‬‬
‫رواه البزار ‪ .‬وفيببه عبببد اللببه بببن جعفببر بببن نجيببح وهببو‬
‫ضعيف وقال أحمد بن عدي ‪:‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫) يكتب حديثه ول يحتج به ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬لكنه يتقببوى بمببا قبلببه مببن الطببرق فالحببديث بهببا‬
‫صحيح ول يضره أنه جاء موقوفا كما قال البيهقي ‪:‬‬
‫) ورواه حميد بببن مالببك عببن أبببي هريببرة موقوفببا عليببه‬
‫وقيل ‪ :‬مرفوعا والموقوف أصح ( ‪.‬‬
‫فإن الرفع زيادة يجب قبولها ل سيما أن الموقببوف فببي‬
‫معنى المرفوع ههنببا لنببه ل يقببال بمجببرد الببرأي لنببه ل‬
‫يجوز لحد أن يقول ‪ :‬دابة كذا من دواب الجنببة ‪ .‬إل بنببص‬
‫من المعصوم كما هو ظاهر ل يخفى ‪.‬‬
‫هذا وفي الصلة في مرابض الغنم أحبباديث أخببرى سبببق‬
‫ذكرها فيما تقدمت الشارة إليه ‪.‬‬
‫قال ابن القيم في ) إغاثة اللهفان ( ‪:‬‬
‫) ومن ذلك أن سنة رسول اللببه صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫الصلة حيث كان وفي أي مكان اتفق سوى ما نهى عنه (‬
‫قال ‪:‬‬
‫) وكان يصلي في مرابض الغنم وأمر بذلك ولم يشببترط‬
‫حائل ‪ .‬قال ابن المنذر ‪ :‬أجمببع كببل مببن يحفببظ عنببه مببن‬
‫أهببل العلببم علببى إباحببة الصببلة فببي مرابببض الغنببم إل‬
‫الشافعي فببإنه قببال ‪ :‬أكبره ذلببك إل إذا كببان سببليما مببن‬
‫أبعارها ( ‪.‬‬
‫ثم ذكر ابن القيم حديث أبي هريرة وابببن مغفببل وأشببار‬
‫إلى بعض ما أشرنا إليه ثم قال ‪:‬‬
‫) فأين هذا الهدي من فعل من ل يصلي إل على سببجادة‬
‫تفرش فوق البساط فوق الحصير ويضببع عليهببا المنببديل‬
‫ول يمشي علببى الحصببير ول علببى البسبباط بلببى يمشببي‬
‫عليها نقرا كالعصفور ؟ فما أحق هؤلء بقول ابن مسعود‬
‫‪ :‬لنتم أهدى من أصحاب محمد أو أنتببم علببى شببعبة مببن‬
‫ضللة ( ا ‪ .‬ه باختصار ‪.‬‬
‫واعلببم أن المببر بالصببلة فببي مرابببض الغنببم فببي هببذه‬
‫الحاديث إنما هو للباحة ل للوجوب ‪ .‬قال العراقي ‪:‬‬
‫) اتفاقا وإنما نبه صلى الله عليببه وسببلم علببى ذلببك لئل‬
‫يظببن أن حكمهببا حكببم البببل أو أنببه أخببرج علببى جببواب‬
‫السائل حين سأله عن المرين فأجاب فببي البببل بببالمنع‬
‫وفي الغنم بالذن وأما الببترغيب المببذكور فببي الحبباديث‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫بلفظ ‪ ) :‬فإنها بركة ( فهو إنما ذكببر لقصببد تبعيببدها عببن‬
‫حكم البببل كمببا وصببف أصببحاب البببل بببالغلظ والقسببوة‬
‫ووصف أصحاب الغنم بالسكينة ( ذكره الشوكاني ‪.‬‬
‫وإنما قلنا بجواز الصببلة فببي غيببر المواضببع الببتي سبببق‬
‫ذكرها لعدم ورود النهي عنها أو لعدم صحته كالصلة في‬
‫قارعة الطريببق وفببوق ظهببر الكعبببة وفببي بطببن الببوادي‬
‫ونحوها ولعموم قوله عليه الصلة والسلم ‪ ) :‬فأيما رجل‬
‫أدركته الصببلة فليصببل حيببث أدركتهببا ( فهببذا عببام يجببب‬
‫التمسك به في كل مكان إل ما خص منه مما سبق ذكره ‪.‬‬
‫وبالله تعالى التوفيق ‪.‬‬
‫) ثالثا ‪ :‬جوف الكعبة تطوعا فإن النبي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم حين دخل مكببة يببوم الفتببح ) صببلى فببي ] جببوف [‬
‫الكعبة ] ركعببتين [ بيببن السبباريتين ] وبينببه وبيببن القبلببة‬
‫ثلثة أذرع [ ( ‪.‬‬
‫ثببم إن الحببديث وإن كببان ورد فببي النافلببة فالظبباهر أن‬
‫الفريضة مثلها في هذا الجواز لسببتواء أحكببام الفببرائض‬
‫والنوافل وجوبا وتحريما وإباحة إل ما استثناه الشارع ول‬
‫استثناء هنا ( ‪.‬‬
‫الحديث هو من رواية ابن عمر رضي الله عنه ‪.‬‬
‫أخرجببه البخبباري ومسببلم ومالببك وأبببو داود والنسببائي‬
‫والترمببذي والببدارمي وابببن مبباجه والطحبباوي والبببيهقي‬
‫والطيالسي وأحمد من طرق كثيرة مطول ومختصرا عببن‬
‫نافع عنه قال ‪:‬‬
‫قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الفتببح فنببزل‬
‫بفناء الكعبة وأرسل إلى عثمان بن طلحة فجاء بالمفتبباح‬
‫ففتح الباب قال ‪ :‬ثم دخل النبي صلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫وبلل وأسامة بببن زيببد وعثمببان بببن طلحببة وأمببر بالببباب‬
‫فأغلق فلبثوا فيه مليا ثببم فتببح الببباب فقببال عبببد اللببه ‪:‬‬
‫فبادرت الناس فتلقيت رسول الله صلى الله عليه وسلم‬
‫خارجببا وبلل علببى إثببره فقلببت لبلل ‪ :‬هببل صببلى فيببه‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال ‪ :‬نعم قلت ‪ :‬أين‬
‫؟ قال ‪ :‬بين العمببودين تلقبباء وجهببه ‪ .‬قببال ‪ :‬ونسببيت أن‬
‫أسأله كم صلى ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫والسياق لمسلم ‪ .‬وهو عند الترمذي مختصببرا جببدا عنببده‬
‫إل الصلة وفيه الزيادة الولببى ‪ .‬وهببي عنببد مسببلم أيضببا‬
‫من طريق أخرى عن ابن شهاب ‪ :‬أخبرني سالم بببن عبببد‬
‫الله عن أبيه نحوه ‪.‬‬
‫وهذه الطريق عنببد البخبباري والنسببائي أيضببا والطحبباوي‬
‫والبيهقي ‪ -‬وعزاه للبخاري ‪ -‬وأحمد وكذا الدارمي ‪.‬‬
‫والزيببادة الخيببرة عنببد أبببي داود والنسببائي والطحبباوي‬
‫وأحمد والبيهقي من الطريق الولببى بسببند صببحيح علببى‬
‫شرط الشيخين وللبخاري معناه ‪.‬‬
‫وأما الزيادة الوسطى فهي مببن طريببق أخببرى عببن ابببن‬
‫عمر ‪ .‬أخرجه البخبباري والنسببائي والبببيهقي وأحمببد مببن‬
‫طببرق عببن سببفيان بببن سببليمان قببال ‪ :‬سببمعت مجاهببدا‬
‫قال ‪ :‬أتي ابببن عمببر ‪ -‬وهببو فببي منزلببه ‪ -‬فقيببل لببه ‪ :‬إن‬
‫النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم قببد دخببل الكعبببة قببال ‪:‬‬
‫فأقبلت فأجد رسول الله صلى الله عليه وسلم قببد خببرج‬
‫وأجد بلل قائما بيبن البببابين فقلببت ‪ :‬يبا بلل هبل صببلى‬
‫رسول الله صلى الله عليه وسلم في الكعبة ؟ قال ‪ :‬نعم‬
‫ركببع ركعببتين بيببن هبباتين السبباريتين وأشببار لببه بيببن‬
‫الساريتين اللتين على يسارك إذا دخلببت قببال ‪ :‬ثببم خببرج‬
‫فصلى في وجه الكعبة ركعتين ‪.‬‬
‫والسياق لحمد ‪.‬‬
‫وقد تابعه على هذه الزيادة ‪ ) :‬ركعتين ( ليث وهون ابببن‬
‫أبي سليم وخصيف كلهما عن مجاهد ‪.‬‬
‫أخرجهما أحمد ‪.‬‬
‫ولم ينفرد بها مجاهد عن ابن عمر بل تابعه عبد الله بببن‬
‫أبي مليكة عند النسائي وأحمد وإسببناده صببحيح ‪ .‬وعمببرو‬
‫بن دينار أيضا مختصرا عند أحمد وسنده صحيح أيضا علببى‬
‫شرط الستة ‪.‬‬
‫وكذلك رواه الطحاوي ‪.‬‬
‫وللحديث شواهد منها ‪:‬‬
‫عببن عبببد الرحمببن بببن صببفوان قببال ‪ :‬قلببت لعمببر بببن‬
‫الخطاب ‪ :‬كيف صنع رسول الله صببلى اللببه عليببه وسببلم‬
‫حين دخل الكعبة ؟ قال ‪ :‬صلى ركعتين ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه أبو داود والطحاوي والبيهقي وأحمد عن يزيد بن‬
‫أبي زياد عن مجاهد عنه ‪.‬‬
‫ويزيد هذا هو ا لهاشمي وهو ضعيف لسوء حفظه ‪.‬‬
‫لكن الحديث أورده الحافظ في ) الفتح ( بلفظ ‪:‬‬
‫) قال ‪ :‬فلما خرج عليه الصلة والسلم سببألت مببن كببان‬
‫معببه فقببالوا ‪ :‬صببلى ركعببتين عنببد السببارية الوسببطى ‪.‬‬
‫أخرجه الطبراني بإسناد صحيح ( ‪.‬‬
‫فالظاهر أنه عند الطبراني من غير طريق يزيد هببذا وإل‬
‫لمببا صببححه الحببافظ وهببو القببائل فببي ترجمتببه مببن‬
‫) التقريب ( ‪:‬‬
‫) ضعيف كبر فتغير وصار يتلقن ( ‪.‬‬
‫ومن طريقه رواه الطحاوي أيضا بنحو رواية الطبراني ‪.‬‬
‫ومنها عن شيبة بن عثمان يرويه عنببه عبببد الرحمببن بببن‬
‫الرجاج قال ‪ :‬أتيت شيبة بن عثمان فقلت ‪ :‬يا أبببا عثمببان‬
‫إن ابن عببباس يقببول ‪ :‬إن رسببول اللببه صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم دخل الكعبة فلم يصل ؟ قال ‪ :‬بلببى صببلى ركعببتين‬
‫عند العمودين المقدمين ثم ألزق بهما ظهره ‪.‬‬
‫أخرجه الطحاوي من طريق عبد الله بن مسلم بن هرمببز‬
‫عنه ‪.‬‬
‫وعبببد اللببه هببذا ضببعفه أحمببد وابببن معيببن والنسببائي‬
‫وغيرهما ‪.‬‬
‫وأما عبد الرحمن بن الرجاج فلم أعرفه وقد أورده في )‬
‫المجمع ( بنحوه وقال ‪:‬‬
‫) رواه الطبراني في ) الكبببير ( وفيببه عبببد الرحمببن بببن‬
‫الزجاج ‪ -‬كذا بالزاي وفي الطحاوي بالراء ‪ -‬ولم أجببد مببن‬
‫ترجمه ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬ولعل الحافظ العسقلني عرفه فقد قال ‪:‬‬
‫) أخرجه الطبراني بإسناد جيد ( ‪.‬‬
‫لكن يشكل عليه أنه من طريق ابن هرمز وقد ضعفه هببو‬
‫في ) التقريب ( بيد أنه يحتمببل أن يكببون الطبببراني رواه‬
‫من غير طريقه ‪ .‬والله أعلم ‪.‬‬
‫ومنها عن عثمان بن طلحة ‪:‬‬
‫أن النبببي صببلى اللببه عليببه وسببلم دخببل البببيت فصببلى‬
‫ركعتين وجاهك حين تدخل بين الساريتين ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أخرجه الطحاوي وأحمد والطبببراني فببي ) الكبببير ( مببن‬
‫طريق حماد بن سلمة عن هشام بن عروة عن أبيه عنه ‪.‬‬
‫وهذا سند قوي كما قال الحافظ ورجاله رجال مسلم ‪.‬‬
‫وروى منه الطيالسي الصلة في الكعبة من هببذا الببوجه ‪.‬‬
‫وعنه البيهقي وقال ‪:‬‬
‫) فيببه إرسببال بيببن عببروة وعثمببان ( ‪ .‬وتعقبببه ابببن‬
‫التركماني بقوله ‪:‬‬
‫) قلت ‪ :‬عروة سمع أباه الزبير وحببديثه عنببه مخببرج فببي‬
‫) صحيح البخاري ( فببي مواضببع والزبيببر أقببدم موتببا مببن‬
‫عثمان بن طلحة فل مببانع مببن سببماع عببروة مببن عثمببان‬
‫وعلى أن صاحب ) الكمال ( صرح بسماعه منه ( ‪.‬‬
‫ومنها عن جابر قال ‪ :‬دخل النبي صلى الله عليببه وسببلم‬
‫البيت يوم الفتح فصلى فيببه ركعببتين ‪ .‬أخرجببه الطحبباوي‬
‫من طريق أبي الزبير عنه ‪.‬‬
‫ورجاله ثقات لكن أبو الزبير مدلس وقد عنعنه ‪.‬‬
‫هذا وقد استشكل قول ابن عمر في الروايببات السببابقة‬
‫عنه عن بلل أنه قال ‪ :‬نعم صلى ركعتين ‪ .‬مع قببوله فببي‬
‫الرواية الولى من طريق نببافع عنببه ‪ :‬ونسببيت أن أسببأله‬
‫كم صلى ‪.‬‬
‫وقد أجبباب عببن ذلببك البببيهقي وغيببره بببأنه ) يحتمببل أن‬
‫يكون ابن عمر أخبر عن اقل ما يكون صببلة وسببكت عمببا‬
‫زاد عليهما لنه لم يسأل بلل ( ‪.‬‬
‫فعلى هذا فقوله ‪ :‬ركعببتين ‪ .‬مببن كلم ابببن عمببر ل مببن‬
‫كلم بلل وهو بعيد كما ترى ومع ذلك فقد قببال الحببافظ‬
‫بعد أن ذكر نحو هذا الجمع ‪:‬‬
‫) وقد وجدت ما يؤيد هببذا ويسببتفاد منببه جمببع آخببر بيببن‬
‫الحديثين وهو ما أخرجه عمر بن شبة في كتاب مكببة مببن‬
‫طريق عبد العزيز بن أبي رواد عن نافع عن ابن عمر في‬
‫هذا الحديث ‪ ) :‬فاستقبلني بلل فقلت ‪ :‬ما صببنع رسببول‬
‫الله صلى الله عليه وسلم ههنببا ؟ فأشببار بيببده أي صببلى‬
‫ركعتين بالسبابة والوسطى ( فعلببى هببذا يحتمببل قببوله ‪:‬‬
‫نسيت أن أسأله كم صلى ‪ .‬على أنه لم يسأله لفظببا ولببم‬
‫يجبه لفظا وإنما استفاد منه صببلة الركعببتين بإشببارته ل‬
‫بنطقه ( ‪.‬‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫قلت ‪ :‬وهذا أقرب من الجمع الول ‪.‬‬
‫ثم إن الحافظ قد أبعد النجعة حيث عزا حببديث ابببن أبببي‬
‫رواد لبن شبة مع أنببه فببي ) المسببند ( ببباللفظ المببذكور‬
‫تماما ‪.‬‬
‫هببذا ولحببديث ابببن عمببر طببرق أخببرى مختصببرا عنببد‬
‫الطيالسي وأحمد والبيهقي والطحاوي بلفظ ‪:‬‬
‫) صلى في البيت ( ‪ .‬زاد في رواية ‪:‬‬
‫) وسيأتي من ينهاكم عنه فتسمعون منببه ‪ .‬قببال ‪ -‬يعنببي‬
‫ابن عباس ‪ . -‬زاد أحمد ‪:‬‬
‫) قال ‪ :‬وكان ابن عباس جالسا قريبا منه ( ‪.‬‬
‫وسنده صحيح على شرط مسلم وهببو مببن طريببق شببعبة‬
‫عن سماك الحنفي ‪ :‬سمعت ابن عمر به ‪.‬‬
‫ورواه سعد عن سماك قال ‪ :‬سمعت ابن عببباس يقببول ‪:‬‬
‫ل تجعل شيئا من البيت خلفك وأتم ببه جميعبا ‪ .‬وسبمعت‬
‫ابن عمر يقول ‪ :‬صلى رسول الله صلى الله عليببه وسببلم‬
‫فيه ‪.‬‬
‫وسنده صحيح أيضا على شرطه ‪.‬‬
‫وقول ابن عباس هذا رواه الطبراني أيضا بلفظ ‪:‬‬
‫ما أحب أن أصلي في الكعبة من صببلى فيهببا فقببد تببرك‬
‫شيئا خلفه ولكن حدثني أخي أن النبببي صببلى اللببه عليببه‬
‫وسلم حين دخلها خر بين العمودين ساجدا ثم قعببد فببدعا‬
‫ولم يصل ‪ .‬قال في ) المجمع ( ‪:‬‬
‫) رواه الطبراني في ) الكبير ( وفيببه ابببن إسببحاق وهببو‬
‫ثقة لكنه مدلس ( ‪.‬‬
‫قلت ‪ :‬وقد صح عن ابن عباس أنه كان ينفي كون النبببي‬
‫صلى الله عليه وسلم صلى فببي الكعبببة وهببو لببم يشبباهد‬
‫ذلك وإنما كان يروي ذلك تارة عن أخيه الفضل كمببا فببي‬
‫هذه الرواية وكذلك هي في ) المسند ( وغيره مببن طببرق‬
‫أخرى ‪ .‬وتارة يرويه عن أسامة بببن زيببد كمببا فببي مسببلم‬
‫وغيره ولعله يأتي حديثه في استقبال القبلة إن شاء الله‬
‫تعالى ‪.‬‬
‫لكن العلماء أخذوا برواية بلل ومببن معببه مببن الصببحاب‬
‫لنها زيادة ثقة ولنه مثبت والمثبت مقببدم علببى النببافي‬
‫كما هي القاعدة فببي مثببل هببذا الختلف ‪ .‬ومعنببى قببول‬

‫شبكة روح السلم ‪www.IslamSpirit.com ....‬‬

‫أسببامة ‪ :‬لببم يصببل ‪ :‬لببم أره صببلى ‪ .‬فهببو لببم يعلببم ذلببك‬
‫وأولئك علموا ومن علم حجة على من لم يعلم ‪.‬‬
‫ولذلك ذهب الجمهور إلى جواز الصلة في البيت الفرض‬
‫والنفل وبه قال أبو حنيفة والثوري وجمهور العلماء كمببا‬
‫قال النووي في ) المجمببوع ( وقببال الترمببذي ‪ ) :‬حببديث‬
‫بلل حديث حسن صحيح والعمل عليه عند أكثر أهل العلم‬
‫ل يرون بالصلة في الكعبة بأسا وقال مالك بن أنببس ‪ :‬ل‬
‫بأس بالصلة النافلة في الكعبة وكره أن تصلى المكتوبببة‬
‫في الكعبة وقال الشافعي ‪ :‬ل بببأس أن تصببلى المكتوبببة‬
‫والتطببوع فببي الكعبببة لن حكببم النافلببة والمكتوبببة فببي‬
‫الطهارة والقبلة سواء ( ‪.‬‬
‫وهذا الذي قاله الشافعي هو الحببق إن شبباء اللببه تعببالى‬
‫لن الحببديث وإن كببان قببد ورد فببي النافلببة فالظبباهر أن‬
‫الفريضة مثلها في هذا الجواز لستواء أحكام النوافل مع‬
‫أحكببام الفببرائض وجوبببا وتحريمببا وإباحببة إل مببا اسببتثناه‬
‫الشارع ول استثناء هنا ‪.‬‬
‫ولوضوح هذا الذي قباله الشبافعي ذهبب إليبه اببن حبزم‬
‫وهو من هو في ظاهريته فقد قال ‪ :‬في ) المحلببى ( ردا‬
‫على أتباع مالك ما نصه ‪:‬‬
‫) ما قال أحد قط ‪ :‬إن صلته المذكورة صببلى اللببه عليببه‬
‫وسببلم كببانت إلببى غيببر القبلببة وقببد نببص عليببه الصببلة‬
‫والسلم على أن الرض كلها مسجد وباطن الكعبة أطيب‬
‫الرض وأفضببلها فهببي أفضببل المسبباجد وأولهببا بصببلة‬
‫الفببرض والنافلببة ول يجببوز لغيرالراكببب أو الخببائف أو‬
‫المريض أن يصلي نافلة إلى غيببر القبلببة والتفريببق بيببن‬
‫الفببرض والنافلببة بل قببرآن ول سببنة ول إجمبباع خطببأ ‪.‬‬
‫وبالله تعالى التوفيق ( ‪.‬‬
‫ومع وضوح هذا وظهوره فقد خببالف فيببه شببيخ السببلم‬
‫ابن تيمية رحمه الله حيث اختار ما ذهب إليه مالك رحمببه‬
‫الله فقال في )