P. 1
الانية و الغيرية

الانية و الغيرية

|Views: 825|Likes:
منشور بواسطةEl Sheikh

More info:

Published by: El Sheikh on Jan 13, 2012
حقوق الطبع:Attribution Non-commercial

Availability:

Read on Scribd mobile: iPhone, iPad and Android.
download as PDF, TXT or read online from Scribd
See more
See less

11/05/2013

pdf

text

original

ةيريغلاو ةينلا ةلأسمل صيخلت

موهفم جاتحي ةيريغلا ،صاخلا رخلا ةللد يف مهفي ريغلاف ،هلمشت وأ هرواجت دق تارابع نع هل ازييمت ،هانعم ققدي نأ
نيرخلا سانلا هب دصقن ام يأ ،ينلباقي يذلا ناسنلا نئاكلا ينعن ،ىرخأ انأ ،كلذب ينعن .
اعاستا رثكلا هانعم يف رخلا امأ ، تاذلا نع فلتخي ام لك ينعي هنإف تاعوضوملا ةيقب و، ىرخلا تاوذلا كلذب لمشيل .
انأ ةقلع ةساردلاب لوانتي يفسلف موهفم انه ةيريغلا و ego هجو للخ نم كردت يتلا انلا كلت ، رخآب تا رظن
ةيقتا و، ةيقيزيفاتيم ،ةيجولونيمونيف Ethique...
امأ ةينلا موهفم كلذك يهف ، ءيشلا دوجو ةللد يف فصي هنكل ، يفسلف chose ام يأ ، ءيشلا ققحت تابثإ لعف يف و
ءيشلا هب نوكي م ّ وقتي و . ةيهاملا و رهوجلا ينعت دق ةينلاف اذهل ... دق ، تاذلا ثحبم قايس يف اهيلإ انرظن ام اذإ اهنكل
كلذك ةيتاذلا ،ينعت .

اقايس يف امهفي نأ نكمي ةيريغلا و ةينلا اذه ةءارق وه ، هيلع زيكرتلا متيس ام نكل ، ةددعتم ت يموهفملا جوزلا قايس يف
رخلاب انلا ةقلع ثحبم وأ هفلخ و عونلا ىوتسم ىلع هريغب ناسنلا ةقلع ةءارق قدأ ىنعمب .
ا لعجي ام يأ ، ناسنلا ةيهام يف ثحبلا ، هتاقايس ضعب يف ينعي دق ،ةيريغلا و ةينلا نع ثيدحلا نإ نع افلتخم ناسنل
يلمع وأ يرظن ىوتسم يف اهتابثإ وأ هتاذ ىلع فرعتلا ةيلمع يف ءاوس ، ءايشلا نم هريغ ... و هققحت ىنعم يف كلذك
هلاكشأ و ققحتلا اذه تاودأ ...
حملا طاشنلا يف و دوجولا يف صاخلا هطمن نئاكلا اذهل نإ لب ،ءايشلا ةيقب لاونم ىلع ققحت ةيلمع ادبأ تسيل يه و قق
دوجولا اذهل ...

هتيهام نع ناسنلا لاؤس ( هتينأ ) مئاد لاؤس هنا ، ةصوصخم ةظحل ديلو سيل ؟ نوكي نم ؟وه ام . هدوجو يعي نئاك لاؤس
؟هاهتنم و هتياغ يه ام و ،همعدي يذلا ام هرربي يذلا ام ،دوجولا اذه داعبأ مهفي نأ ديري هنكل و ...
ركتبا امب نئاكلا اذه لواح، ةحلم ةلئسأ تاروصت كلذ يف احرتقم ، اهنع بيجي نأ ىؤر نم هيلإ لصوت ام و تاودأ نم
لاؤس لازام ذإ ، ةفرعملل هأمظ يورت ل تلواحم درجم كلذ عم ىقبت اهنكل ، ىرخأ انايحأ ضراعتت و انايحأ عطاقتت ةدع
اقلطم ةبوجلا ىلع هحاتفنا لاز ام و ارمتسم هتاذ نع ناسنلا ...

نع ثحبلا قايس يف أدب ،ناسنلل صوصخم مهف راطإ يف ةفسلفلا تلواحم ترفاضت ،ناسنلا ةيهامب قلعتت ةباجإ
نع ةباجلاب لاؤس : ؟ َ ناسنلا ل
ّ
ثمي ام نم هريغب ةنراقم هداعبل يرظن ليلحت ةيلمع ربع ،ةفسلفلا تحرتقا نأ ناكف
ةلقاعلا سفنلا ،ركفلا ،لقعلا ،تانئاكلا ... خلا اذهف ،ناسنلل لثمم يمسجلا ل يسفنلا نايكلا لإ سيل ري . نمكم مسجلا ذإ
يناويحلا ىلع يناسنلا ىمسأ امو ـ ،ةيناويحلا و ةزيرغلا ! ةينلا نوك يف بصتس يدسجلا و يسفنلا نيب ةلضافملا هذه ـ
نوكي اذكهو ، ةلقاعلا سفنلا يه ، يلقعلا يه " سفنلا وه ناسنلا " في يذلا رخلا اذه وه امنإ دسجلا و ، انتيناسنإ انيلع دس
ناك اذهل ، انايحأ " دجوي لأ بجي " يديق ، ينجس يدض ، يمصخ ، يودع وه ذإ ... ةيقيزيفاتيملا ةفسلفلا تناك ام اذه
دسجلا نم افقوم هذختت ةميدقلا ... مهتاوهش و مهداسجأ ءانجسف ريغلا امأ ... للظلا نودبعي ، افهك نونكسي ... نونمؤي و
ةم
ْ
لظلاب . لا اذهو سفنلل يلاعت ( انلا ) دسجلا ىلع ( رخلا ) انلا يلاعت ديكأت ىلإ يهتني رخأ قايس يف مجرتيس ( سفنلا )
يسحلا ملاعلا ىلع ( مهو ، لظ ) نمزلل اهزواجت و ... ىعست يتلا انلا ةللد ةميدقلا ةفسلفلا يف تذختا نإ و ةروص يه و
ثيدحلا ةفسلفلا يف تذختا دقف ، ةداملا ةطلس نم صلخلل ادوجو و ةفرعم اهتاذ تابثل ىعست يتلا انلا ةللد ة ... ىدأ امم ،
فاشتكا ىلإ ةياهنلا يف " وطيجوكلا " Cogito نيب يوهام لاصفنا ضارتفا ىلع مئاق فاشتكا وه يذلا : ، يعولا انلا
ريغلا ، ملاعلا ، دسجلاو . ، دادتما درجم دسجلاف ، ناك امهم رخلل ةجاح نود يتاذ كردأ انأف و، عادخ تاودأ ساوحلاو
بايترا عوضوم هسفن وه يفرعم ثرا ردصم ريغلا و ،كش عوضوم ملاعلا ...

يذلا شماهلا عضوم ةيريغلا عضي ، ريغ ل ريكفتلا اهتمس ةصلاخ ةيتاذب لوقلا هاجتا يف ةيريغلا و ةينلا نيب لصفلا اذه
كلف يف رودي نأ انلا اذهل نوكي نأ نود ، انلا كلف يف رودي ه .
ةيديلقتلا ةفسلفلا هيلإ تهتنا ام نأ ريغ ( ةثيدحلا ) أ ، ةيجولوبرطنأ ةسارد هاجتا يف بصي ل ، و ايعيبط انئاك ناسنلل ةسارد
ايخيرات رثأت نود ةينيقيلا قئاقحلا كاردل ليبس ريكفتلا يف دجت ، ةيلمأت ةسارد يه لب ، يعوضوم عقاو ىلإ يمتني
ب ةيسحلا ةيمويلا عئاقولل ةعداخلا رهاظملا ... ثادحلا باسح ىلع تاروصتلا و ، عئاقولا باسح ىلع ركفلا سدقي ديلقت وهو
تافسلفلا ةمس اهنإ ، ةيقيزيفاتيملا ةداملا و خيراتلا ، عقاولا تافسلف اهسفانت يتلا ، ... يذلا شماهلل رابتعلا ةداعإ ينعي امم
ازيمم ارايعم و ، لصأ حبصيس ، ناسنلا ةيناسنل اددحم و هتينإ لثمت يف اطرش و . ايخيرات انئاك رهظي ناسنلاف
يتلا ةعيبطلا ناك ءاوس ،رخلاب هتقلع يرورض لكشب ددحت و ،ههجوت و هيعو عنصت ثادحلا نم ءاضف يف كرحتي
ل ايعامتجا انئاك ،يعونلا هدادتما نولثمي نيذلا ريغلا وأ ،اهنم اءزج لثمي مهب هطبري يذلا طاشنلا يف لإ ققحتي ... ةينإ
يأ ثدحلا نيرخلا ةكراشمب لصحت خيراتلا ةغايص يف ... اهلعجي امم إ ةيهامك ققحتت ل ناسنلل ةروص ، ةروطتم ةين
ةيهامك لب ، ةقلطم ةتباث ( ةيوه ) ةصاخ ةروطتم ( يشمارغ (

، اطرش همهفن نأ ينعي ةلكاشلا هذه ىلع ناسنلل اروصت نإ و وه امب " ملاعلا يف نئاك (" رغديه ) ل يذلا نايكلا اذه ،
هب لإ ركفك هدوجو لثمتي ل و ، ملاعلاب افرتعي نأب لإ هتاذ فرعي ( ه و ـ لرس Husserl ) اكاردإ هتيهام كردي ل و ،
هيف لإ ارثؤم اسوملم ... دكؤي امك انفشكي يذلا ريخلا اذه ، ملاعلا يف انايك " يتنبولرم Merleau-ponty " ، هنمض ائيش
هل انوكم ائيش و .. امب لب ،طقف يعو انأ امب ل ،يتاذ فشك و يريغ ءاقلل يتصرف وه ءاضف نم ملاعلا هينعي ام عم يعو انأ
ملاعلا يف دسجتم ، . ةضقانتم ةنيابتم ادبأ تسيل اهنكل ،ةفلتخم رصانع هَتمح
ُ
ل فلؤت ادقعم اجيسن يتاذ نوكت اذكه ... لب
،امامت سكعلاب يلدجلا لدابتلا نم زيح يف ةلعافتم . ديعت يتلا كلت ، تاذلل يجولونيمونيفلا لوانتلا ةيصوصخ نمكت انه و
لإ اهل قبسي مل ةروصب دسجلل رابتعلا " هشتين Nietzsche –" مزلأ و ، اهدشر درتست انلا لعج امدنع " نأ يعولا
اعضاوتم نوكي " ناكف هيلع درمت يذلا هديسب فرتعي نأ و " أ دسج ان " دسجلا هللخ نم قطني وطيجوكل ةديدج ةروص : انأ
ليصلا ديسلا انأ ، قحلا دوجوملا انأ ، ناسنلا ... يعولا عضاوت ينعي امم .

أرق عضاوت وه و " ديورف Freud" ل رظن امدنع ، ةديدج ةروصب هراثآ كلذ دعب " يسفنلا انلا " ىوقلل ةديدج ةليكشت نمض
مامت يغلي امم ، ةعراصتملا هاجتا يف ، هتاذب لقتسملا يتراكيدلا انلل ةيلاثملا ةروصلا كلت ا " نيكسم انأ " مداخ عبات ... اذه
نأكف ،ىرخأ انايحأ نيرخلا يف و ، انايحأ دسجلا يف لثمم ، فيثك لكشب ةيريغلا اهقرتخت ةينل ةديدج ةروص ينعي
كلتمت دعت مل تاذلا نأك و ، ةيريغلا هيلع نوكت ام يه ةيريغلا اهريغ هلكشي ام لإ اهتاذ نم ...!

ةزيرغلا ءادن نيب يتدارإ رطشنت و ، نورخلا
ّ
يف هعضو ام يف يتيصخش بوذت و ، ييعول ةطلس يف يتيرح بوذت اذكه
ميقلا ريذحت و . لكل ةعجارم ضرتفي ، ناسنلل ديدج ىنعم أ كلذ دكأ امك هلوح انتاحورط " ر لوب ي روك P. Ricœur" يف
ةمزل هليلحت ةنظلا تافسلف نمض يعولا ( Soupçon) ةقلعلا ةءارقل هتداعتسا راطإ يف ، انهبن يذلا فوسليفلا هسفن وهو
يبلاب هامس ام ىلا ، يقيتإ قفأ نمض ةيريغلا و ةينلا نيب ن ةيتاذ Intersubjectiveté لكشت ةيلمعل صوصخم
ٍ
مهفل ةمجرت ،
اهطورش و تاذلا . لا ىنعم راطا يف لا ققحتي ل لكشت ي كراشت ، لعافتلا و كراشت ،يعوضوملا يداملا روضحلا زواجت
يفرعملا لدابتلا و ، انتاوذ هللخ نم ىرنف ، اننكسي و رخلا نكسن نأ ىلع انلعجي ، يفطاع يسفن كراشت ىوتسم ىلإ
ةرابع دح ىلع جراخلا يف انسكعت ةآرم " إ . ـ ناروم E.Morin" " لوهذلاب انبيصتف ..." وضحلا ىنعم وه اذه ليصلا ر
عم لصي يذلا كلذ ، ةيريغلل " ـ لغيه Hegel" لمتكي ل يتاذب ييعو لعجت يتلا ،ةيرورضلا ةجاحلا ىوتسم ىلإ
( ايعوضوم ) قطنم هيلإ ليحي ام اذه ، هربع لإ " دبعلا و ديسلا ةيلدج ".

هنع فشكي ام نأ " ر ي روك " اهريغ نع اهتاذب تاذلا للقتسإ ناكمإ ةركف ، امامت زواجتي ... اهدوجو يحانم لك يف و . نإ
ةينلل ةفلؤم ةيريغلا ( ةيوهلا ) نأ ىنعم اذه " ةيريغ هنيع وهلا "

اهب لإ اهرعشتسن لو ، اهب لإ ادوجو اهكردن ل و ، اهب لإ انتينإ فرعن لف ، ...

.......و في كل مناحي وجودها. Ricœur‬في‬ ‫تحليله ألزمة الوعي ضمن فلسفات الظنة )‪ ( Soupçon‬وهو نفسه الفيلسوف الذي نبهنا ، في إطار استعادته لقراءة العالقة‬ ‫بين اإلنية و الغيرية ضمن أفق إتيقي ، الى ما سماه بالبينذاتية ‪ ،Intersubjectiveté‬ترجمة لفهم مخصوص لعملية تشكل‬ ‫ٍ‬ ‫الذات و شروطها. معنى جديد لإلنسان ، يفترض مراجعة لكل أطروحاتنا حوله كما أكد ذلك " بول ريكور "‪P.‫غير أن ما انتهت إليه الفلسفة التقليدية ( الحديثة) ، ال يصب في اتجاه دراسة أنطربولوجية ، أو دراسة لإلنسان كائنا طبيعيا‬ ‫تاريخيا ينتمي إلى واقع موضوعي ، بل هي دراسة تأملية ، تجد في التفكير سبيال إلدراك الحقائق اليقينية دون تأثر‬ ‫بالمظاهر الخادعة للوقائع اليومية الحسية. فاإلنسان يظهر كائنا تاريخيا‬ ‫سيصبح أصال ، و معيارا مميزا و محددا إلنسانية اإلنسان ،‬ ‫يتحرك في فضاء من األحداث تصنع وعيه و توجهه، و تحدد بشكل ضروري عالقته باآلخر، سواء كان الطبيعة التي‬ ‫يمثل جزءا منها، أو الغير الذين يمثلون امتداده النوعي، كائنا اجتماعيا ال يتحقق إال في النشاط الذي يربطه بهم."‬ ‫أن ما يكشف عنه "ريكور" يتجاوز تماما ، فكرة إمكان إستقالل الذات بذاتها عن غيرها.....مما يعني تواضع الوعي.هذا هو معنى الحضور األصيل‬ ‫للغيرية ، ذلك الذي يصل مع " هيغل ـ "‪ Hegel‬إلى مستوى الحاجة الضرورية، التي تجعل وعيي بذاتي ال يكتمل‬ ‫(موضوعيا) إال عبره ، هذا ما يحيل إليه منطق "جدلية السيد و العبد.إنية‬ ‫تحصل بمشاركة اآلخرين الحدث أي في صياغة التاريخ.. إن‬ ‫الغيرية مؤلفة لإلنية ( الهوية) هذا معنى أن " الهو عينه غيرية"‬ ‫، فال نعرف إنيتنا إال بها ، و ال ندركها وجودا إال بها ، وال نستشعرها إال بها.‬ .. موران ـ " "‪E.بل‬ ‫بالعكس تماما، متفاعلة في حيز من التبادل الجدلي.. مع ما يعنيه العالم من فضاء هو فرصتي للقاء غيري و كشف ذاتي، ال بما أنا وعي فقط، بل بما أنا وعي‬ ‫متجسد في العالم ، .......هذا‬ ‫يعني صورة جديدة إلنية تخترقها الغيرية بشكل كثيف ، ممثال في الجسد أحيانا ، و في اآلخرين أحيانا أخرى، فكأن‬ ‫الغيرية هي ما تكون عليه الغيرية ، و كأن الذات لم تعد تمتلك من ذاتها إال ما يشكله غيرها!.Morin‬فتصيبنا بالذهول"..مما يعني إعادة االعتبار للهامش الذي‬ ‫و شرطا في تمثل إنيته ... تشكل ال يتحقق اال في اطار معنى التشارك و التفاعل ، تشارك يتجاوز الحضور المادي الموضوعي،‬ ‫و التبادل المعرفي إلى مستوى تشارك نفسي عاطفي ، يجعلنا على أن نسكن اآلخر و يسكننا ، فنرى من خالله ذواتنا ،‬ ‫مرآة تعكسنا في الخارج على حد عبارة " إ.هكذا تكون ذاتي نسيجا معقدا تؤلف لُحمتَه عناصر مختلفة، لكنها ليست أبدا متباينة متناقضة.‬ ‫هكذا تذوب حريتي في سلطة الوعيي ، و تذوب شخصيتي في ما وضعه في اآلخرون ، و تنشطر إرادتي بين نداء الغريزة‬ ‫ّ‬ ‫و تحذير القيم . و هنا تكمن خصوصية التناول الفينومينولوجي للذات ، تلك التي تعيد‬ ‫االعتبار للجسد بصورة لم يسبق لها إال " نيتشه "– ‪Nietzsche‬عندما جعل األنا تسترد رشدها ، و ألزم "الوعي أن‬ ‫يكون متواضعا" و أن يعترف بسيده الذي تمرد عليه فكان " أنا جسد" صورة جديدة لكوجيطو ينطق من خالله الجسد : أنا‬ ‫اإلنسان ، أنا الموجود الحق ، أنا السيد األصيل .وهو تقليد يقدس الفكر على حساب الوقائع ، و التصورات على حساب األحداث‬ ‫، إنها سمة الفلسفات الميتافيزيقية ، التي تنافسها فلسفات الواقع ، التاريخ و المادة.مما يجعلها إنية متطورة ، صورة لإلنسان ال تتحقق كماهية‬ ‫ثابتة مطلقة ، بل كماهية ( هوية) متطورة خاصة ( غرامشي (‬ ‫و إن تصورا لإلنسان على هذه الشاكلة يعني أن نفهمه شرطا ، بما هو " كائن في العالم"( هيدغر) ، هذا الكيان الذي ال‬ ‫يعرف ذاته إال بأن يعترفا بالعالم ، و ال يتمثل وجوده كفكر إال به ( هوسرل ـ ) ‪ ،Husserl‬و ال يدرك ماهيته إدراكا‬ ‫ملموسا مؤثرا إال فيه.‬ ‫و هو تواضع قرأ" فرويد "‪Freud‬بعد ذلك آثاره بصورة جديدة ، عندما نظر ل"األنا النفسي" ضمن تشكيلة جديدة للقوى‬ ‫المتصارعة ، مما يلغي تماما تلك الصورة المثالية لألنا الديكارتي المستقل بذاته ، في اتجاه " أنا مسكين" تابع خادم..كيانا في العالم ، هذا األخير الذي يكشفنا كما يؤكد "مرلوبنتي " ‪Merleau-ponty‬شيئا ضمنه ،‬ ‫و شيئا مكونا له..

You're Reading a Free Preview

تحميل
scribd
/*********** DO NOT ALTER ANYTHING BELOW THIS LINE ! ************/ var s_code=s.t();if(s_code)document.write(s_code)//-->