‫‪22Last saved by Baro0o & Lolo‬‬

‫المملكة العربية السعودية‬
‫الدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة‬
‫المكرمة‬
‫تعليم جدة‬

‫إدارة الشراف التربوي‬
‫شعبة اللغة العربية‬

‫دليل المعلم في التعبير‬
‫والنشاء‬
‫المرحلة البتدائية ‪‬‬
‫المرحلة المتوسطة ‪‬‬
‫المرحلة الثانـوية ‪‬‬

‫أعده‬
‫مشرفو اللغة العربية بتعليم جدة‬
‫إشراف‬
‫شعبة اللغة العربية‬
‫الطبعة الولى ‪1422‬هـ‬

‫‪P‬‬
‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‬

‫‪3‬‬

‫بسم الله الرحمن الرحيم‬
‫مقدمة ‪:‬‬
‫الحمد لله الذي علم بالقلم ‪ ،‬علم النسان ما لم يعلم ‪ ،‬والصلة‬
‫والسلم على نبي الهدى سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين‬
‫وبعد ؛‬
‫التعبير والنشاء من أهم فروع اللغة العربية ‪ ،‬إذ أنهما أصل‬
‫وغيرهما فرع ‪ ،‬ولكن مادة بل مقرر محدد المفردات والمهارات يظل‬
‫الكثير من أهدافها بعيد المنال‪.‬وهذا ما حدث لمادتي التعبير‬
‫والنشاء ‪ ،‬حيث ظلت ردحا من الزمن بل مفردات أو مهارات واضحة‬
‫المعالم للمعلم والطالب‪.‬‬
‫وأضحى التباين في تلك الفترة سيد الموقف في الميدان‬
‫تدريسا وتقويما‪.‬مما جعل أبناءنا الطلب يفتقرون إلى كثير من‬
‫مهارات التحدث والتحرير‪.‬‬
‫ولن وزارة المعارف تدرك الهمية الكبرى لهاتين المادتين ‪،‬‬
‫فقد أولتهما اهتماما كبيرا ‪ ،‬وخطت بهما خطوات حثيثة نحو التطور ‪،‬‬
‫حيث صدر مقرر دراسي لجميع المراحل ‪ ،‬حددت فيه المهارات‬
‫والمعارف لكل صف دراسي ‪ ،‬وجعلت التقويم فيها مستمرا على مدار‬
‫العام ‪ .‬وهذا المر أعطى المادتين المكانة الحقيقية التي رسمتها‬
‫لهما سياسة التعليم في مملكتنا الحبيبة‪.‬‬
‫وإيمانا من شعبة اللغة العربية في تعليم جدة بأهمية التعبير‬
‫والنشاء ورغبة في مساعدة الزملء المعلمين أعدت ) دليل المعلم‬
‫في التعبير و النشاء ( ليكون مشعل هداية ينير الطريق للزملء‬
‫المعلمين في الميدان إعدادا وأداء وتقويما‪ ...‬حيث نهجنا في الدليل‬
‫ما يلي ‪:‬‬
‫أول‪ :‬تقسيم الدليل إلى ثلثة أجزاء ‪:‬‬
‫دليل المعلم للمرحلة البتدائية‪.‬‬
‫‪-1‬‬
‫دليل المعلم للمرحلة المتوسطة‪.‬‬
‫‪-2‬‬
‫دليل المعلم للمرحلة الثانوية‪.‬‬
‫‪-3‬‬
‫ثانيا‪ :‬طريقة عرض المهارة‪:‬‬
‫‪ -2‬إضاءة في تدريس المهارة‪.‬‬
‫‪ -1‬شرح لمفهوم المهارة‪.‬‬
‫‪ -3‬طريقة تقويم المهارة‪.‬‬
‫‪ -5‬إعداد كتابي لبعض المهارات‪.‬‬
‫‪ -4‬عرض نماذج للمهارة‪.‬‬
‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‬

‫‪4‬‬

‫نأمل أن تكون هذه المساهمة لبنة صالحة في جدار التطور‬ ‫الذي تشهده هاتان المادتان ‪ ،‬وأن يجد فيه المعلمون ما يعينهم على‬ ‫الداء المثمر والعطاء المستمر ‪.‬‬ ‫شعبة اللغة‬ ‫العربية‬ ‫مهارات التعبير‬ ‫في المرحلة‬ ‫البتدائية‬ ‫ليس العلم أن تعرف المجهول ‪ ..‬‬ ‫ونسأل الله العظيم أن يوفق الجميع إلى النجاح والسداد‪.‬أن تستفيد منه‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‬ ‫‪5‬‬ ..‬ولكن ‪ ..

...............‬‬ ‫إذا مرضت إلى أين تذهب ؟‬ ‫اللون الحمر في إشارة‬ ‫ألعب ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫ً‬ ‫‪ .....‫التعليق على الصور والمشاهدات اليومية‬ ‫المقصود بها‪:‬‬ ‫لون طريف من ألوان التعبير الشفهي ‪ ،‬الذي يوافق ميــول التلميــذ ‪ ،‬ويــثير‬ ‫فيهم النشاط ويحقق لهم المتعة ‪ ،‬ويوقظ فيهم قــوة الملحظــة والنتبـاه والتفكيــر‪.....‬‬ ‫لن أذهانهم تنتقل إلى توضيح مدركات الصور والمشاهدات اليومية وجلء مفهومهــا‬ ‫والتعبير عنها بألفاظ وعبارات ناطقة ومعــبرة‪ ،‬ثــم يطــالبون بكتابــة وصــف إنشــائي‬ ‫للصور والرسوم التي أمامهم وللمشاهدات اليومية التي يعايشونها‪......................‬‬ ‫‪...........‬‬ ‫‪ ......‬نموذج ( ‪...‬‬ ‫والصفر ‪.............‬‬ ‫‪ -4‬السئلة القصــيرة الــتي تكــون واضــحة بعيــدة عــن العبــارات‬ ‫الغامضة‪...‬‬ ‫‪ -5‬التصحيح والتصويب في تقويم العمال الكتابية والشفهية‪...‬‬ ‫تقويمها‪:‬‬ ‫‪ -1‬الستماع‪ ،‬ويمكن من خلله تقويم النطق والداء اللفظي‪..........‬‬ ‫والخضر ‪...........‬‬ ‫سواًء أكانت متحركة أم ثابتة‪ ،‬أو يرشدهم إلى مواضــعها فــي الكتــب والمجلت‪،‬‬ ‫ويطالبهم بالتحدث عنها‪ ،‬وإجراء حوارات حولها‪ ) .‬‬ ‫يعني‬ ‫تذهبأن‬ ‫أريد‬ ‫ماذا‬ ‫إلى‪....2‬يعرض المعلم على تلميذه مجموعة من الصور والرسوم المناسبة‪،‬‬ ‫سواًء أكانت متحركة أم ثابتة ويطالبهم وصفها والتعليق عليها كتابة‪..............‬‬ ‫وعلى المعلم في هذه الحالة أن يساعدهم في البداية بتوجيه الســئلة الــتي‬ ‫تعينهم على ترتيب الفكار والحوادث‪ ،‬مثل ً قال التلميذ‪) :‬جاء شرطي المرور(‪.....................‬‬ ‫؟‬ ‫أذهب‬ ‫؟‬ ‫أين‬ ‫المرور‬ ‫إلى‬ ‫‪..........‬‬ ‫إلى‬ ‫‪........3‬‬ ‫أمس‪ ،‬أو عما شاهدوا في حلقتهم من الشياء والحــوادث‪ ،‬أو عمـا شـاهدوه فــي‬ ‫برامج التلفاز‪ ،‬أو فــي طريقهــم إلــى المدرســة فــي ذلــك الصــباح وذلــك بــإجراء‬ ‫حوارات حولها أو وصفها‪............‬‬ ‫يطلب المعلم من عدد من التلميذ أن يخبروا زملءهم بما فعلوه‬ ‫‪.....‬‬ ‫أذهب ‪...‬‬ ‫‪ -3‬كتابة ما قام بوصفه والتعليق عليه‪..............1‬يعرض المعلم على تلميذه عددا من الصور والرسوم المناسبة لهم‪..‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‬ ‫‪6‬‬ ......................‬‬ ‫‪ -2‬الملحظة والرشاد والتوجيه‪ ،‬كملحظة كتابــة التلميــذ عنــدما‬ ‫يطلب منه‪......................‬‬ ‫يسأله المعلم‪) :‬هل كتب شيئا ً ؟ ( فيجيب التلميذ‪" :‬نعم" كتب اسم صــاحب‬ ‫السيارة وأخذ ورقـة منـه"‪ ......‬وسـيجد المعلـم أن التلميـذ سـرعان مـا يتـدفقون فـي‬ ‫الحديث عن أنفسهم ونشاطهم ومشاهداتهم وكل ما يتعلق بهم‪........

.....................‬‬ ‫كيف يسافر الناس اليوم ؟‬ ‫‪...‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫كيف كان الناس يتنقلون‬ ‫قديما ؟‬ ‫‪.........................‫السيارة وسيلة مواصلت‬ ‫حديثة ‪...............................‬‬ ‫‪..........................‬‬ ‫مدخل‪:‬‬ ‫الجملة هي الوحدة البنائية الثانية في عملية الكتابة‪ ،‬وتمثل الخطــوة الولــى‬ ‫التي يخطوها التلميذ المنشئ‪ ،‬حيث يقوم بضم بعـض الكلمـات إلــى بعضـها‪ ،‬سـواًء‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‬ ‫‪7‬‬ .......................‬‬ ‫ب‬ ‫إـلىأـين تــذه ؟‬ ‫ضت‬ ‫‪.‬‬ ‫؟‬ ‫‪.........................‬إـلى‬ ‫تكوين الجمل‬ ‫‪..........

(1‬‬ ‫يقوم المعلم بعرض بعض العبــارات أو الجمــل الناقصــة‬ ‫‪-2‬‬ ‫على التلميذ‪ ،‬ويطالبهم ملها بكلمات أو جمل مناسبة‪ ) .‬‬ ‫‪ -3‬أن تكون مناسبة لمســتوى التخــاطب بــأحواله المختلفــة مــن العلــم أو‬ ‫الجهل‪ ،‬ومن المستوى الجتماعي والوظيفي‪.‫أكان هذا الضم مفيدا ً أم غير مفيد‪ ،‬ومن هنا كانت الجملة نوعين‪ :‬الجملــة المفيــدة‪،‬‬ ‫والجملة غير المفيدة‪. ( 3‬‬ ‫يعرض المعلــم علــى التلميــذ عــددا ً مــن الجمــل التامــة‬ ‫‪-4‬‬ ‫ُبعثرت كلماتها‪ ،‬ويطالبهم ترتيب الكلمات المبعثرة بأكثر من طريقة مع‬ ‫) نموذج ‪.‬‬ ‫وهناك تعريف آخر هو "الجملة مركب إسنادي أفــاد فــائدة" والجملــة نحوي ـا ً‬ ‫تنقسم إلى اســمية وفعليــة كمــا هــو معــروف‪ ،‬والســمية تتكــون مــن مبتــدأ وخــبر‪،‬‬ ‫والفعلية تتكون من فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫يعرض المعلم علــى التلميــذ بعــض الجمــل التامــة ذات‬ ‫‪-5‬‬ ‫الكلمات المحددة‪ ،‬ويطالبهم توسيع وتطويل الجمل بعدد من الكلمات‪.‬نموذج ‪.‬نموذج ‪.‬‬ ‫الجمل المفيدة والمترابطة‬ ‫هي ما تكونت من كلمتين أو أكثر لها معنى مستقل يفيد السامع أو القــارئ‪،‬‬ ‫ول ينتظر بعــدها كلمـا ً آخــر يتممهــا‪ ،‬وترتبــط فيمــا بينهــا بــأدوات الربــط المعروفــة‬ ‫)أدوات العطف – العبارات – حروف المعاني المختلفة( والتي تصل بين الجملة وما‬ ‫يليها أو ما يسبقها من جمل‪ ،‬وتساعد على فهم المعاني والــوعي بتسلســل الفكــار‬ ‫وإدراك الروابط بينها‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‬ ‫‪8‬‬ .‬نموذج ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫وبناء الجملة بناًء صحيحا خاليا من الخلل والزلل يستوجبه عدة أمــور ينبغــي‬ ‫الوعي بها‪-:‬‬ ‫ة لقواعد النحو في تركيبها وضبطها‪.‬نموذج ‪.‬‬ ‫‪ -2‬الستماع‪ ،‬ويمكن من خلله تقويم النطق والداء اللفظي‪. ( 6‬‬ ‫تقويمها‪:‬‬ ‫‪ -1‬السئلة القصيرة ويشترط فيها‪ :‬أن تكون واضحة‪ ،‬بعيدة عــن العبــارات‬ ‫الغامضة‪ ،‬والتفسيرات التي قد يختلف فيها‪.( 2‬‬ ‫يعــرض المعلــم علــى التلميــذ بعــض الجمــل التامــة‪،‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫ويطالبهم إعادة صياغتها بأكثر من أسلوب ‪ ) .‬‬ ‫‪ -1‬أن تكون موافق ً‬ ‫‪ -2‬أن تكون مفرداتها ممــا ل تثقــل علــى اللســان أو علــى الذن‪ ،‬أو تثقــل‬ ‫على الذهن بما حملت من تركيب فيه تعقيد‪.‬‬ ‫) نموذج ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫يعرض المعلم على التلميذ فقــرة‪ ،‬أو قصــة قصــيرة‪ ،‬أو‬ ‫‪-1‬‬ ‫خــــبرا ً مــــن صــــحيفة‪ ،‬أو موضــــوعا ً مــــن دروس القــــراءة والملء‬ ‫والمحفوظات ويطالبهم الجابة عن السئلة بجمل تامة‪) .( 5‬‬ ‫يعــرض المعلــم علــى التلميــذ بعــض الجمــل التامــة‪،‬‬ ‫‪-6‬‬ ‫ويطالبهم استبدال الكلمات بمرادفها في الجملة‪ ) .‬‬ ‫‪ -4‬أن تكون مناسبة للجو النفسي الذي تقال فيه‪.( 4‬‬ ‫الحفاظ على أصل المعنى‪.

..................................‬إن ‪ ..........‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫‪ ...3‬أعد كتابة الجمل التالية بصور أخرى كما فبي المثال الول ‪:‬‬ ‫سافر والد طلل إلى الخارج من أجل عقد صفقة‬ ‫‪-1‬‬ ‫تجارية ‪.............‬‬ ‫من أجل عقد صفقة تجارية سافر والد طلل إلى‬ ‫‬‫الخارج ‪........‬‬ ‫وخير صديق‬ ‫أعز مكان في الدنا سرج سابح *‬ ‫قال الشاعر‪:‬‬ ‫في الزمان كتاب‬ ‫أو ً‬ ‫ل‪ :‬أجب عن السئلة التالية‪:‬‬ ‫س ‪ :‬متى زرت المكتبة آخر مرة ؟‬ ‫‪...................‬تسهل السير ‪،‬وتوفر الوقت ‪ ،‬وتحافظ‬ ‫على‪،....................‬و‪..........................‬‬ ‫س ‪ :‬ما أفضل كتاب قرأته ول تنساه أبدا ً ؟‬ ‫‪...‬‬ ‫‪ .....‬‬ ‫قال سلطا ن ‪ :‬وما رأيك يا محمد في الذين يقطعون الشارة وهي ‪............‬لخطر الموت ‪ ،‬وكثير من الحوادث القاتلة سببها‬ ‫عدم اللتزام بـ‪...‬‬ ‫‪ -4‬التصحيح والتصويب في تقويم العمال التحريرية والشفهية‪.....2‬إشارات المرور‬ ‫امل الفراغات في الحوار التي بكلمات وعبارات مناسبة ‪:‬‬ ‫قال سلطان لصديقه محمد ‪ :‬لماذا وضعت الدولة إشارات ‪..............‬‬ ‫س ‪ :‬اذكر بعض فوائد القراءة‪:‬‬ ‫‪...........‬فإذا صارت خضراء ‪ .......‬وهكذا‬ ‫تنتظم عملية السير بيسر وسهولة ‪..............................‫‪ -3‬الملحظة والتوجيه والرشاد ‪...‬ونحن نقف أمامها وقتا ً طوي ً‬ ‫ل؟‬ ‫قال محمد ‪ :‬إنك تقف أمامها وهي ‪ .........................................................‬و‪............................... .................................‬بالقراءة يرتقي النسان ويتقدم ‪ ،‬وبالقراءة يفهم ويتعلم ‪.‬؟‬ ‫قال محمد عن هؤلء ‪.......... ....‬‬ ‫س‪ :‬اذكر شعرا ً حفظته عن صداقة الكتاب ‪:‬‬ ‫‪........‬؟ إنها‬ ‫تعطل الناس عن ‪........ . .....‬فكن صديقا ً‬ ‫للكتاب فهو خير صديق ‪.‬‬ ‫قال سلطان ‪ :‬وكيف ذلك يا ‪ ..‬‬ ‫قال محمد ‪ :‬ل يا ‪........‬‬ ‫‪ ..‬‬ ‫إنهم يعرضون ‪ .....................‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‬ ‫‪9‬‬ ..........1‬القراءة‬ ‫إن أهم وسيلة من وسائل المعرفة القراءة ‪،‬لذا أمر السلم بها في أول آية‬ ‫نزلت على رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم ؛ قال الله تعالى ‪) :‬اقرأ باسم ربك‬ ‫الذي خلق ( ‪ ..................

.............6‬اختر الكلمة المناسبة وضعها مكان ما تحته خط ثم أعد كتابة‬ ‫الجملة ‪.‬‬‫‪ ............‬‬ ‫‪ -3‬إننا ندافع عن ديننا الجليل ‪..‬‬‫ الله ‪ -‬سبحان ‪ -‬ما ‪ -‬الربيع ! – أجمل ‪..............‬‬ ‫‪ -2‬كافأ المدير المين ‪.‬‬ ‫‪..‬‬ ‫ لقد نصر الله – عز وجل –الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه على كفار‬‫قريش في غزوة بدر نصرا ً عظيمًا‪...................‬‬ ‫‪ -2‬يرشد الله النملة لتدخر في الصيف ما يكفيها في الشتاء ‪.....‬‬ ‫الشامخة – يلهم – فيافيها – العظيم – سهولها ‪................4‬رتب الكلمات التية لتك ّ‬ ‫ في – الزهار – الربيع ‪ -‬تتفتح ‪........‬‬‫‪........‬‬‫‪ -4‬فاز المجد ‪............ 5‬أعد كتابة كل جملة مع تطويلها على مثال الجملة الولى‪:‬‬ ‫‪ -1‬انتصر المسلمون في بدر ‪.......‬‬ ‫‬‫‪.............‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫يذاكر الطالب دروسه رغب ً‬ ‫‪.......‬‬ ‫‬‫‪ -3‬يحج المسلم بيت الله لينال الجر والثواب ‪.......‬‬‫ تتساقط – الشجار ‪ -‬في ‪ -‬أوراق – الخريف ‪.......‬‬ ‫‪-1‬أحب في بلدي أراضيها المنبسطة ‪ ،‬وصحاريها الفسيحة ‪ ،‬وجبالها العالية‪.....‬‬‫‪ -3‬نجا الولد من الموت ‪........-‬‬ ‫ون جمل ً مفيدة ثم اقرأها‪:‬‬ ‫‪ ...‬‬ ‫استخدام النماط والساليب اللغوية‬ ‫سم الكلمات في اللغة العربية حسب نوعها إلى تقسيمات عدة ‪ ،‬منها‬ ‫ُتق ّ‬ ‫تقسيمها إلى كلمات ذات محتوى أو كلمات وظيفية ‪ ،‬والمقصود بالكلمات ذات‬ ‫المحتوى أي التي تساهم في نقل المعنى إلى ذهن القارئ أو المستمع بشكل‬ ‫أساسي ‪ ،‬بينما تساهم الكلمات الوظيفية في ربط كلمات المحتوى بعضها ببعض‪،‬‬ ‫وبالتالي فهي أدوات ربط ‪ ،‬وهي المقصودة بـ ) النماط والساليب اللغوية (‬ ‫ويسميها البعض )تركيبية( أو) نحوية ( لنها تساهم في تركيب البناء النحوي ‪ ،‬فلو‬ ‫قلنا ‪ ) :‬ذهب الولد مدرسة ( لفهمنا المعنى الساسي للجملة‪ ،‬ولو قلنا ‪ ) :‬ذهب‬ ‫الولد إلى المدرسة ( لما زاد فهمنا للمعنى ‪ ،‬لكن الجملة أصبحت سليمة نحويا ‪،‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪10‬‬ ...............‬‬‫‪ .........‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪....................‬‬ ‫ ‪.....‫والد طلل سافر إلى الخارج من أجل عقد صفقة‬ ‫‬‫تجارية‬ ‫ة في النجاح ‪.......................................

.‬‬ ‫وينتقي المعلم الجابات الصحيحة ويدونها على السبورة ‪ ....‬‬ ‫ب‪ -‬تدوين مفهوم السلوب في بطاقات توزع على نصف طلب الفصل ‪..‬‬ ‫وضع سؤال لجواب ‪ :‬وذلك بإعطائهم أجوبة معينة‬ ‫‪...3‬‬ ‫أ ‪ -‬تدوين الساليب المراد تدريب التلميذ عليها في بطاقات توزع على نصف‬ ‫طلب الفصل‪...‬‬ ‫ليس بالمدرسة عيب ‪..‬‬ ‫المجموعة الثانية ‪ ] :‬تفضيل [ – ] تعجب [ – ] تمني [ ‪..1‬التمييز ‪ :‬إعطاء التلميذ جمل مختلفة ومطالبتهم باستخراج الساليب‬ ‫التي دربهم عليها ‪.‬‬ ‫ثانيا‪ :‬أكمل على غرار السطر الول محذرا ومتعجبا ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪11‬‬ ......‬ويكون ذلك من خلل لعبة يقوم بها التلميذ ‪....2‬‬ ‫بإكمالها بألفاظ وأساليب من عندهم ‪ ،‬أو من ألفاظ تكون تحت‬ ‫أنظارهم ‪...2‬‬ ‫بعض الساليب والنماط كالستفهام والنفي والتعجب والستثناء‬ ‫والتحذير ‪ ..‬‬ ‫التكملة ‪ :‬إعطاء التلميذ جمل نا قصة ومطالبتهم‬ ‫‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫الطريقة التحاورية ‪ :‬وأساسها أن يعد المعلم مجموعة من‬ ‫‪...‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫أول ‪ :‬صغ على مثال السطر الول ‪:‬‬ ‫ليس بخالد عيب سوى أنه كسول ‪.‬‬ ‫طريقة البطاقات ‪:‬‬ ‫‪...‫فكلمات ‪ :‬ذهب ‪ ،‬الولد ‪ ،‬المدرسة ‪ ...‬ويمكن ذلك‬ ‫أيضا من خلل الطرق التالية ‪:‬‬ ‫‪ ..... ..3‬‬ ‫ومطالبتهم بوضع أسئلة لها مثل‪ " :‬سافر أبي إلى جدة راكبا الطائرة‬ ‫صباح أمس " هذه الجملة يمكن أن تكون جوابا لكثر من سؤال ‪:‬‬ ‫ماذا فعل أبوك صباح أمس ؟‬ ‫•‬ ‫متى سافر أبوك إلى جدة ؟‬ ‫•‬ ‫إلى أين سافر أبوك ؟‬ ‫•‬ ‫كيف سافر أبوك إلى جدة ؟‬ ‫•‬ ‫طريقة اللعاب اللغوية ‪ :‬وهي مجرد تدريب لغوي على‬ ‫‪.1‬‬ ‫السئلة التي تتطلب أجوبة تحتوي الساليب والنماط التي نريد تدريب‬ ‫التلميذ على استعمالها ‪ ،‬ثم تلقى عليهم السئلة سؤال فسؤال‪.‬‬ ‫ج ‪ -‬عمل مقارنة وربط بين السلوب والمفهوم ‪ ،‬مثل ‪:‬‬ ‫المجموعة الولى ‪ ]:‬ما أجمل الفصل [– ] ليت المهمل‬ ‫يجتهد [– ]الطائرة أسرع من السيارة [‪.‬كلمات ذات محتوى ‪ ،‬بينما )إلى ( كلمة‬ ‫وظيفية قامت بوظيفة الربط بين مجموعة من الكلمات ؛ وتشمل كلمات المحتوى‬ ‫غالبا السماء والفعال ‪ ،‬بينما الكلمات الوظيفية غالبا ما تكون حروفا ‪ ،‬كحروف‬ ‫الجر والنفي والستفهام والجزم والتمني والستثناء بإل ‪...‬‬ ‫ليس بالفصل عيب ‪. ..

.....‬‬ ‫ثانيا ً – شروطه ‪:‬‬ ‫للحوار شروط أهمها أن يلئم شخصية المتكلم ‪ ،‬فمهمة الكاتب عسيرة في أن‬ ‫يجعل الحوار ملونا بألوان الشخصيات التي يجعلها تنطق بأفكاره ومبادئه وغاياته ‪،‬‬ ‫وقد عمد بعض الكّتاب إلى إجراء الحوار على ألسنة الحيوانات ) البهائم ( كما هي‬ ‫الحال في بعض أمثال ) كليلة ودمنة ( متعددة فكرية وأدبية بعينها ‪....‬‬ ‫الحوار وتمثيل الدوار‬ ‫الحوار لغة ‪ :‬مصدره حاوره ‪ ،‬أي جاوبه وراجعه الكلم ‪........‬‬ ‫عناصر الحوار ‪:‬‬ ‫التمهيد ‪ :‬وهو عبارة عن مقدمة وجيزة توضح الفكرة‬ ‫‪-1‬‬ ‫الساسية التي يدور حولها الحوار ‪ ،‬كما تبين كيف اجتمع‬ ‫المتحاورون وكيف بدأوا حديثهم ‪...... ،‬‬ ‫ثالثا ‪ :‬أكمل على غرار السطر الول متمنيا ‪:‬‬ ‫ليت المجتمع يخلو من النمامين ‪..‬‬ ‫أسلوب الحوار وشروطه ‪:‬‬ ‫أول ً – أسلوبه ‪:‬‬ ‫للحوار أسلوب معروف وهو توالي الكلم بين اثنين أو أكثر من المتحاورين‪ ،‬كل‬ ‫يعطي رأيه حول موضوع معين‪ ............ ............‬‬ ‫آداب الحوار ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪12‬‬ .............‬‬ ‫‪....‬‬ ‫ولبد أن نشير إلى أن الحوار من أوسع طرائق الكتابة فهو يدخل في كل باب‬ ‫من أبوابها سواء في الوصف أو القصة أو حتى في الشعر ‪..‬الكذاب ‪.....‬‬ ‫وهو فن من فنون الكتابة ‪ ،‬ومن طرائق التعبير التي يعتمد عليها الدباء‬ ‫والبلغاء ‪ ،‬ليضاح الكلم حول أمر من المور على سبيل المداولة بين شخصين أو‬ ‫أشخاص عدة ‪...‬‬ ‫ليت ‪......‬‬ ‫الختام ‪ :‬وهو الخروج من الحوار بحكم عام إما أن يكون‬ ‫‪-3‬‬ ‫في صالح أحد المتحاورين أو أن يكون داعيا ً إلى المصالحة‬ ‫والتسوية ‪. .....‬‬ ‫إياك ‪ ....‬‬ ‫ويحبذ في أسلوب الحوار أن تراعى الدقة والتزان ‪ ،‬وإثارة الكلم حول موضوع‬ ‫البحث ‪ ،‬والبتعاد عن الحشو والبتذال ‪.....‫إياك أن تصاحب النمام ‪ ،‬فما أعظم خطره ‪......... ،‬‬ ‫إياك ‪ ...‬‬ ‫المحاورة ‪ :‬وهو الكلم المتداول بين المتحاورين الذين‬ ‫‪-2‬‬ ‫يحاول كل منهم أن يبدي فيه وجهة نظرة ‪............ .............‬وكثيرا ً ما يقتصر على شخصين دون غيرهما ‪.............‬الغشاش ‪. .

‬والمعلم الحاذق هو الذي‬ ‫يستطيع أن يستغل ما عند التلميذ من طاقة تلقائية وميل نحو اللعب التمثيلي ‪ ،‬في‬ ‫إعطاء أدوار تشجع كل تلميذ على التعبير الشفهي بالتمثيل ‪.‬لذلك يجب أن يكون‬ ‫التمثيل باللغة العربية حتى تتحقق الغاية منه ‪ ،‬ولبد أن تكون اللغة‬ ‫المستعملة في التمثيل في متناول التلميذ وفي مستوى قدرته ‪.‬‬ ‫أمور يجب مراعاتها عند التمثيل ‪:‬‬ ‫إن القصة الممثلة يجب أن تكون هادفة سهلة المعالم للتلميذ‬ ‫‪-1‬‬ ‫الممثل أو التلميذ السامع ‪ .‬‬ ‫يشجع التلميذ على تنويع العبارات ‪ ،‬ويسجل الجيد منها على‬ ‫‪-3‬‬ ‫السبورة ‪.‬‬ ‫يطالب بعض التلميذ بالكلم في الموضوع كله ‪ ،‬ليتدربوا على‬ ‫‪-4‬‬ ‫ربط الجمل وتكوين كلم متصل مرتب الفكار ‪.‬‬ ‫المعلم نفسه ينبغي أن يعني بتعبيره حينما يكتب أو يتكلم فهو‬ ‫‪-5‬‬ ‫نموذج للتعبير الواضح البسيط ‪.‬وعليه في أثناء ذلك أن يترك لهم الحرية والنطلق‬ ‫في التفكير والمناقشة والحديث ‪.‬‬ ‫الداب العلمية ‪ :‬الكفاءة العلمية ‪ ،‬والبدء بالهم ‪ ،‬والتدرج في‬ ‫‪-2‬‬ ‫الموضوع ‪ ،‬وضرب المثلة وإيراد الدلة والبراهين ‪ ،‬والرجوع إلى الحق ‪،‬‬ ‫والتسليم بالخطأ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫يمهد المعلم لموضوع الدرس تمهيدا ً مناسبا ً يهيئ أذهان التلميذ‬ ‫‪-1‬‬ ‫له ‪.‬فغالبا ً ما تكون القصة‬ ‫ذات شخصيات ومواقف تؤدي إلى تمثيل ‪ .‬‬ ‫الداب اللفظية ‪ :‬وتتعلق باختيار العبارات المناسبة ‪ ،‬وآداب‬ ‫‪-3‬‬ ‫السؤال ‪ ،‬والتذكير والوعظ ‪ ،‬وعدم الستعجال ومباغتة الخصم ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪13‬‬ .‬والتلميذ يحبون أن يروا قصصا تمثل‬ ‫أمامهم ‪ ،‬ويحبون كذلك أن يأخذوا دورا ً فيها ‪ ،‬وهو أحد النشطة الشفهية التي‬ ‫يحتاج التلميذ إلى الشتراك فيها عن رغبة وميل ‪ .‬‬ ‫إن التمثيل إذا كان باللهجة الدارجة ل يحقق الغاية اللغوية منه كما‬ ‫‪-2‬‬ ‫أن فيه تدريب للتلميذ على التحدث وكذلك الستماع ‪ .‬‬ ‫تصحيح الكراسات أمر مطلوب حيث يشعر التلميذ بأهميتهم‬ ‫‪-8‬‬ ‫وبأهمية ما كتبوه وتغرس في نفوسهم أهمية المتابعة ‪.‬‬ ‫يناقش المعلم تلميذه ويثير فيهم رغبة التعبير بأسئلته وأجوبتهم‬ ‫‪-2‬‬ ‫ويبصرهم بعناصر الموضوع باستنباطها منهم ‪ ،‬وإرشادهم إليها مع ترتيبها‬ ‫وتدوينها على السبورة ‪ .‬وهذا يعني حسن الختيار ودقته لما يقوم‬ ‫التلميذ بتمثيله ‪.‬‬ ‫التمثيل ‪:‬‬ ‫الحوار هو عبارة عن قصة ‪ ،‬والقصة تحتاج إلى تمثيل‪.‫الداب النفسية ‪ :‬الهدوء والثقة بالنفس وحسن الستماع ‪،‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫واحترام الطرف الخر وعدم سبه وشتمه‪.‬‬ ‫ينبغي الهتمام بالفروق الفردية ‪ ،‬فهناك بعض التلميذ بحاجة إلى‬ ‫‪-6‬‬ ‫بذل المزيد والعناية الخاصة‬ ‫في الحصة المخصصة لتصحيح الخطاء وعلجها ينبغي أن نرتب‬ ‫‪-7‬‬ ‫الخطاء من حيث الهمية‪.

‬حتى نشأت بينهما صداقة متينة ‪ .‬‬ ‫يجب أن يشترك التلميذ في تحديد الموقف التمثيلي‬ ‫‪-3‬‬ ‫والتخطيط له ‪ ،‬كما يجب أن يشجعوا على التعاون في هذا التخطيط‬ ‫‪،‬ثم القيام بعمل بروفة لهذا العمل ‪.‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫الغيلم و القرد‬ ‫التمهيد ‪:‬‬ ‫دا ‪ .‬و يدبر لك المكائد ‪.‬فكان يقطف له الفاكهة الناضجة‬ ‫ما صادق قر ً‬ ‫قال الراوي ‪ :‬زعموا أن غيل ً‬ ‫من شجرة تطل على النهر‪ .‬شغلت القرد عن‬ ‫أهله و أصدقائه ‪ .‬‬ ‫يجب أن يناقش ما يمثل بحيث يكون كل تلميذ من‬ ‫‪-4‬‬ ‫المشاهدين أو من الممثلين قد حدد ملحظاته على التمثيلية وتكون‬ ‫الملحظات مثار مناقشة لطراء التمثيل والثناء على تمثيل شخص‬ ‫‪.‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫ إن القصة الممثلة ‪ ،‬يجب أن تقوم على أساس من شيء‬‫‪-1‬‬ ‫معروف للتلميذ ‪،‬فكلما كانت التمثيلية أقرب إلى واقع التلميذ ‪ ،‬أو‬ ‫معبرة عن قيمة اجتماعية ‪ ،‬أو حاجة من حاجات التلميذ كان وقعها‬ ‫أكثر تأثيرا ً عند الممثل والسامع ‪ ،‬ويجب أن يقوم تلميذ مختلفون‬ ‫بتمثيل الشخصيات المختلفة ‪ .‬و من‬ ‫يأكله ل تصيبه الشيخوخة‬ ‫الراوي ‪ :‬ثم أن أصدقاء الغيلم اجتمعوا حوله ‪ .‬‬ ‫فقال آخر ‪ :‬بل نقول له ‪ :‬إن قلب القرد يشفي من جميع المراض ‪ .‬فقال أحدهم ‪:‬‬ ‫أحد الصدقاء ‪ :‬كيف نصنع و قد ُ‬ ‫شِغل الغيلم عّنا ‪ .‬و نسي صداقتنا ؟‬ ‫قال آخر ‪ :‬نقول له ‪ :‬إن القرد يخدعك بصداقته ‪ .‬وهنا يجب أن يركز المعلم على طريقة‬ ‫تقمص التلميذ للشخصية التي يمثلها ‪ ،‬وتمثيل التلميذ لدور ما أو‬ ‫لشخصية من الشخصيات يجب أن يتم باختياره‪.‬‬ ‫يجب على المعلم أن يناقش ما سيتم تمثيله حتى يدرك‬ ‫‪-2‬‬ ‫التلميذ موضوع ما سيمثل وكذلك أهدافه ‪.‬وتوجيه أنظار آخرين ‪ ،‬وبذلك تكون هذه المناقشة فترة تقويم لما‬ ‫عمل وبذلك يزداد التقدم فيما يستقبل من حوارات ممثلة ‪.‬‬ ‫طريقة التقويم ‪:‬‬ ‫يكون التقويم في هذه المادة في جميع المراحل الثلث تقويما مستمرا‬ ‫يعتمد على مجموعة من وسائل جمع المعلومات عن أداء الطالب مثل ‪:‬‬ ‫ملحظات المعلم ‪ ،‬ومشاركة الطالب في الدروس ‪ ،‬وأدائه في التدريبات‬ ‫الصفية ‪ ،‬والواجبات المنزلية والختبارات الشفهية والتحريرية ‪.‬وما زالوا يرغبونه في قلب القرد‬ ‫حتى سألهم ‪:‬‬ ‫المحاورة ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪14‬‬ ..

‫الغيلم ‪ :‬هذا أمر عسير ‪ .‬من أين لي قلب قرد و نحن نعيش في الماء ؟!‬
‫) ثم ف ّ‬
‫كر و قال ( ‪ :‬سأحتال على صديقي القرد ‪.‬‬
‫الراوي ‪ :‬ثم انطلق الغيلم لملقاة القرد ‪ ,‬وقال له ‪:‬‬
‫الغيلم ‪ :‬ل أعرف كيف أجازيك على إحسانك إلي ‪ ,‬و أريد أن تتم إحسانك‬
‫بزيارتي في منزلي‪ ،‬فاركب على ظهري لسبح بك إليه ‪.‬‬
‫الراوي ‪ :‬قفز القرد على ظهر الغيلم الذي أخذ يسبح به ‪ ,‬حتى تغلغل في‬
‫الماء ‪ ,‬فشعر ‪ -‬حينها ‪ -‬القرد بالخطر ‪ ،‬وجزعت نفسه ‪ ,‬فوجه خطابه للغيلم‬
‫قائل ً ‪:‬‬
‫القرد ‪ :‬ألم نبتعد كثيًرا عن الساحل ؟!‬
‫الغيلم ) و قد طأطأ رأسه و تظاهر بالحزن و اللم ( ‪ :‬إن زوجي مريضة ‪ ,‬و قد‬
‫عجز الطباء عن علجها ‪ ،‬عرفت أنه ل دواء لها إل قلب قرد ‪.‬‬
‫القرد ‪ :‬و ما منعك أن تعلمني عند منزلي بذلك ‪ ,‬حتى أحمل قلبي معي ؟! أما‬
‫علمت أننا معشر القرود نترك قلوبنا حين ننزل الماء ؟!‬
‫فقال الغيلم منده ً‬
‫شا ‪ :‬و أين قلبك الن ؟‬
‫القرد ‪ :‬خلفته على الشجرة ‪ ,‬فإن شئت فارجع حتى آتيك به ‪.‬‬
‫الخاتمة ‪:‬‬
‫الراوي ‪ :‬فرح الغيلم بذلك ‪ ,‬فعاد إلى الشجرة ‪ ,‬و ما كاد أن يقترب حتى قفز‬
‫على الشجرة ناجًيا بحياته من غدر الغيلم الحمق ‪.‬‬
‫مفردات النص ‪:‬‬
‫تغلغل ‪ :‬دخل‬
‫الغيلم ‪ :‬ذكر السلحفاة ‪.‬‬
‫في الماء ‪.‬‬
‫جزع ‪ :‬خاف ‪.‬‬
‫الشيخوخة‪ :‬أعراض التقدم في العمر‬
‫طأطأ ‪ :‬أخفض‬
‫يرغبونه ‪ :‬يزينون له المر ‪.‬‬
‫مهارات النص ‪:‬‬
‫أسئلة عامـة ‪:‬‬
‫‪ 1‬ـ ضع من عندك عنواًنا مناسبا ً لهذا النص ‪.‬‬
‫‪ -2‬لماذا صادق الغيلم القرد ؟‬
‫‪ 3‬ـ ما موقف أصدقاء الغيلم من صداقته مع القرد ؟‬
‫‪ 4‬ـ ما الحيلة التي وضعها الصدقاء للتفريق بين الغيلم و القرد ؟‬
‫‪ 5‬ـ كيف استدرج الغيلم القرد ؟‬
‫‪ 6‬ـ كيف تمكن القرد من النجاة ؟‬
‫‪ 7‬ـ كيف نختار أصدقاءنا ؟‬
‫‪ 8‬ـ ما الدرس المستفاد من هذه القصة ؟‬
‫‪ 9‬ـ ضع العبارات التالية في جمل من إنشائك ‪:‬‬
‫مازال ُير ّ‬
‫ُ‬
‫غب في‬
‫شغل عن ‪.......‬‬
‫الفاكهة الناضجة‬
‫‪.......‬‬
‫جزعت‬
‫تغلغل في ‪......‬‬
‫أجازيك على ‪......‬‬
‫نفس ‪.......‬‬
‫قفز ناجًيا ‪.‬‬
‫طأطأ رأسه ‪.‬‬
‫‪ 10‬ـ امل الجدول التالي بالعبارات و الجمل الملئمة من النص ‪:‬‬
‫المطلوب‬
‫حيـلةالصدقاء‬

‫الجملـــة‬

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪15‬‬

‫حجة الغيلم‬
‫حيلة القرد‬

‫تكوين الموضوع‬

‫المقصود به ‪:‬أن يتدرج التلميذ في اكتساب القدرة التعبيرية‪ ،‬بدءا ً من الوحدة‬
‫اللغوية الولى )الجملة(‪ ،‬مرورا ً بالفقرة الواحدة التي تتضمن فكرة واحدة‪ ،‬وصول ً‬
‫إلى الموضوع المتكامل المكون من أفكار متآلفة في فقرات متناسقة مترابطة‪.‬‬
‫وهناك تعريــف آخــر هــو إقــدار التلميــذ علــى الكتابــة المعــبرة عــن الفكــار‬
‫بعبــارات صــحيحة ســليمة خاليــة مــن الخطــاء بدرجــة تناســب مســتواهم اللغــوي‪،‬‬
‫وتدريبهم على الكتابة بأساليب على جانب من الجمال الفني المناسب ‪ ،‬وتعويدهم‬
‫الدقة في اختيار اللفاظ الملئمة‪ ،‬وتنسيق الفكــار وترتيبهــا وجمعهــا‪،‬وربــط بعضــها‬
‫ببعض‪.‬‬
‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬
‫ً‬
‫يعــرض المعلــم علــى التلميــذ جمل مبعــثرة غيــر مرتبــة‬
‫‪-1‬‬
‫) نموذج ‪.( 1‬‬
‫ويطالبهم ترتيبها لتكوين موضوع قصير‪.‬‬
‫يعرض المعلم على التلميذ نموذجا ً لكيفيــة بنــاء اللغــاز‬
‫‪-2‬‬
‫) نموذج ‪.( 2‬‬
‫والفكاهات ويطالبهم التيان بمثلها‪.‬‬
‫تقويمها‪:‬‬
‫‪ -1‬الستماع‪ ،‬ويمكن من خلله تقويم النطق والداء اللفظي‪.‬‬
‫‪ -2‬الملحظة والرشاد والتوجيه لما يطالب به التلميذ ‪.‬‬
‫‪ -3‬التصحيح والتصويب في تقويم العمال الكتابية‪.‬‬
‫‪ -4‬السئلة القصــيرة الــتي تكــون واضــحة بعيــدة عــن العبــارات‬
‫الغامضة‪.‬‬
‫نموذج ‪:‬‬
‫‪ -1‬الفلح‬
‫ون موضوعا ً مترابطا ‪:‬‬
‫رتب الجمل التية لتك ّ‬
‫الذي نأكله ونعيش به ‪.‬‬
‫‬‫ثم يبذر فيها البذور ‪.‬‬
‫‬‫ويتوكل على الله ‪.‬‬
‫‬‫يحرث الفلح الرض ‪.‬‬
‫‬‫ويخرج منه الحب والثمر ‪.‬‬
‫‬‫ويرويها بالماء ‪.‬‬
‫‬‫فينبت الله الزرع ‪.‬‬
‫‬‫فالحمد الله القادر المنعم ‪.‬‬
‫‪-‬‬

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪16‬‬

‫‪ -2‬من أنا ؟‬
‫ون بها لغزا ُ يشير إلى مهنة صاحب الصورة ثم‬
‫تك‬
‫جمل‬
‫اكتب ثلث‬
‫ّ‬
‫اخبتر زملءك في كل لغز ‪:‬‬
‫‪ .1‬أحمل ساعة أسمع بها دقات القلوب ‪ -‬أقيس الحرارة والضغط ‪ -‬يتبع‬
‫الناس تعليماتي بدقة ‪.‬‬
‫فمن أنا ؟‬
‫ ‪................‬‬‫ ‪................‬‬‫‪................ . 2‬‬

‫إبداء الرأي‬
‫إبداء الرأي ‪ :‬إعطاء التلميذ فرصة الدلء برأيه في أمر ما ‪ ،‬وتشجيعه على‬
‫الصدق والموضوعية ‪ ،‬وتعويده على الجرأة الدبية تجاه ما يعرض له في حياته‬
‫اليومية أو ما يشاهده ‪...‬‬
‫وتتاح للتلميذ من خلل هذه المهارة الحرية للتعبير عن عواطفه ومشاعره‬
‫حول موضوعات مختلفة ‪.‬‬
‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬
‫الستفادة من المواقف الحية من البيئة المدرسية أو الحي أو المدينة ‪،‬‬
‫وذلك بأن أطلب من التلميذ التعبير عن رأيهم تجاه واحد من تلك المور فمثل ‪:‬‬
‫أطلب من التلميذ أن يعبر عن رأيه في تنظيم الفصل ‪ ،‬أو‬
‫•‬
‫نظافته ‪ ،‬أو مرافق المدرسة‪.‬‬
‫الوقوف على بعض السلوكيات في المدرسة أو لدى بعض‬
‫•‬
‫أفراد المجتمع ‪ ،‬وأطلب من التلميذ أن يعبر عن كل ما يجول‬
‫بخاطره تجاهها مثل ‪ :‬العبث بالكتب المدرسية ‪ ،‬والكتابة على‬
‫الجدران ‪ ،‬وعدم المحافظة على اللمتلكات العامة ‪ ،‬والسراف ‪،‬‬
‫والتهاون في الصلة ‪ ،‬ومخالفة أنظمة المرور ‪....‬‬
‫ما ينبغي على المعلم أثناء تدريب التلميذ على هذه المهارة ‪:‬‬
‫تشجيع التلميذ على إبداء الرأي وتعويدهم على‬
‫‪.1‬‬
‫الجرأة الدبية ‪.‬‬
‫عدم مقاطعة التلميذ أو تعنيفه أو مصادرة رأيه أو‬
‫‪.2‬‬
‫التقليل منه ‪.‬‬
‫تعديل الراء والفكار الخاطئة بأسلوب مقنع ‪.‬‬
‫‪.3‬‬
‫نموذج ‪:‬‬
‫دخل المعلم الفصل ‪ ..‬و لحظ عدم اهتمام التلميذ بنظافة الفصل ‪..‬‬
‫يبدأ بمعالجة هذا السلوك من خلل إعطاء التلميذ فرصة إبداء الرأي حول‬
‫هذا المر ‪ ،‬وذلك بطرح السؤال التالي ‪:‬‬
‫وكيف نستطيع تغيير هذا السلوك الخاطئ ؟‬
‫ما رأيك في نظافة فصلك ؟‬

‫القصة‬

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪17‬‬

3‬‬ ‫تقديم مقاطع غير مرتبة من قصة ما ‪ ،‬وأطلب من‬ ‫‪.‫ص أثره قصا ‪ :‬تتبعه ‪ ،‬والخبر أعلمه ‪ ،‬قال تعالى ‪ ) :‬فارتدا على‬ ‫لغة‪ :‬ق ّ‬ ‫آثارهما قصصا ( ‪ ،‬وقال تعالى ‪ ) :‬نحن نقص عليك أحسن القصص ( نبين لك‬ ‫أحسن البيان ‪0‬‬ ‫تعرف القصة على أنها ‪ :‬مجموعة حوادث متخيلة في حياة أناس‬ ‫متخيلين ‪ ،‬ولكن الخيال فيها مستمد من الحياة الواقعية بأحداثها وأشخاصها ‪،‬‬ ‫فكأن القصة تفسر تجربة قد تقع في حياة مجموعة من البشر ‪ ،‬وتصف كل ما‬ ‫تثيره من انفعالت وما تفرضه من سلوك ‪0‬‬ ‫عناصر القصة ‪:‬‬ ‫‪ -1‬التمهيد ‪ :‬وهو مقدمة القصة ‪ ،‬والغاية منه تعيين مكان وزمان‬ ‫الحوادث وشخصية بطل القصة البارزة التي تبني تلك الحوادث‬ ‫عليها ‪0‬‬ ‫‪ -2‬الشخصيات ‪ :‬وهي ترتبط بالحداث وتتفاعل معها ‪،‬ويختلف عددها‬ ‫تبعا لنوع القصـة ) رواية ‪ -‬قصة‪ -‬أقصوصة(‪0‬‬ ‫‪ -3‬الحبكة ‪ :‬وهو المجرى الذي تندفع فيه الشخصيات والحوادث حتى‬ ‫تبلغ القصة نهايتها في تسلسل طبيعي منطقي ل نحس فيه افتعال‬ ‫لحدث أو إقحاما لشخصية ‪ 000‬وهناك نوعان من الحبكة ‪:‬‬ ‫)‪ (1‬وهو الذي يعتمد على تسلسل الحوادث تسلسل أخاذا يشد القارئ إليه ‪.4‬الزمان والمكان ‪ :‬كل الحداث ل بد أن تقع في زمان ومكان محددين ‪،‬‬ ‫ومن ثم ينبغي أن ترتبط بظروف وعادات خاصة بالزمان والمكان حتى تأخذ القصة‬ ‫شكلها الطبيعي ‪.6‬‬ ‫مناسبة لها ‪. 5‬الفكرة ‪ :‬ما من حكاية أو قصة تروى أحداثا تقع إل لتقرر فكرة‬ ‫يقوم عليها بناء القصة‪ ،‬و القاص البارع هو الذي يوصل إلينا فكرته بطريق‬ ‫غير مباشر من خلل سرد الحداث ‪0‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫إلقاء القصة على التلميذ ‪ ،‬أو تزويدهم بقصص تناسب‬ ‫‪.4‬‬ ‫التلميذ ترتيبها ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫تقديم قصة موجزة ومطالبة التلميذ بتطويلها ‪.‬‬ ‫‪.‬ثم توجيه عدة أسئلة تكون‬ ‫إجاباتها تلخيصا للقصة ‪ ،‬وأطلب من التلميذ تدوين الجابات‬ ‫كتابيا ‪.‬‬ ‫سرد قصة أمام التلميذ ومطالبتهم بسرد قصص‬ ‫‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪18‬‬ .1‬‬ ‫أعمارهم ومطالبتهم بقراءتها ‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫)‪ (2‬يعتمد على الشخصيات وما يصدر عنها من أقوال وأفعال وآراء …وفي بعض‬ ‫القصص تتجه خيوط الحداث إلى التشابك والتعقيد بحيث تصل إلى موقف تبلغ‬ ‫فيه الحداث الذروة ؛ وهو ما يسمى بالعقدة وهو يتطلب الحل ‪.5‬‬ ‫في ضوئها ‪.‬‬ ‫أعطي التلميذ نهاية لقصة ما ثم أطلب منهم بناء قصة‬ ‫‪.‬‬ ‫أسرد قصة أو أقدمها مصورة وأطلب منهم كتابة نهاية‬ ‫‪.2‬‬ ‫مشابهة لها ‪.

‬فلما صارت على الجبل ‪ ،‬قالت له ‪ :‬يا‬ ‫ي ‪ ،‬لو ذببحتني أخرجت من حوصلتي دّرتين في كل واحدة عشرون مثقال ‪.‬‬ ‫أول‪ :‬التقارير‬ ‫يعد التقرير لونا ً من ألوان الكتابة الموضوعية ـ أي ل دخل للعواطف‬ ‫فيها ـ و تعني كلمة التقرير ‪ :‬أن شخصا ً ما يبدي رأيا ً أو يقرر فكرة نتيجة‬ ‫لموضوع ما‪.‬وقد يقصد بالتقرير كتابة توثق ما‬ ‫يحدث من فعاليات و برامج ‪ .‬‬ ‫قالت ‪ :‬أنت قد نسيت اثنتين ‪ ،‬فكيف أحدثك بالثالثة ؟ ألم أقل لك ل تتلهف على ما‬ ‫فاتك ‪ ،‬ول تصدق بما ل يكون أن يكون ؟ أنا وريشي ولحمي ل أزن عشرين مثقال !‬ ‫وطارت ‪.‬أي أنه كتابة تتصل بمطالب الحياة ‪ .‬بل له‬ ‫أنماط متعارف عليها ‪.‬مثل كتابة‬ ‫التقارير ‪ .‬‬ ‫فقال ‪ :‬هاتي الولى ‪ .‬‬ ‫فأطلقها فلما صارت على الشجرة ‪ ،‬قال لها ‪ :‬هاتي الثانية ‪.‬مع بيان الجوانب الجيدة و جوانب القصور في العمل ‪.‬‬ ‫خطواته ‪:‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫تحديد المطلوب ‪.‬‬ ‫و تقديم المقترحات لتحسينه فيما بعد ‪ .‬‬ ‫‪ 1‬ـ البدء بالبسملة ‪.‬قالت ‪ :‬أنا صغيرة ل أسمن ول أغني من جوع ‪،‬ولكن‬ ‫أعلمك ثلث خصال خير لك من أكلي ؛ واحدة أعلمك إياها وأنا في يدك ‪ ،‬والثانية‬ ‫على الشجرة ‪ ،‬والثالثة على الجبل ‪.‬و توضيح الجهود التي تبذل لتنفيذ برنامج ما ‪.‬و الخطابات الرسمية ‪.‬‬ ‫و خطته و كيفية تنفيذه ‪.‬غرضه اتصال الناس ببعضهم لقضاء حاجاتهم و‬ ‫تنظيم شؤونهم ‪ .‬و هو ل يخضع لساليب التجميل اللفظي و الخيال ‪ .‬‬ ‫شق ّ‬ ‫فعض على شفتيه وتلهف ‪ ،‬ثم قال لها ‪ :‬هاتي الثالثة ‪.‬‬ ‫شكله ‪:‬‬ ‫‪ 2‬ـ بيان السبب في كتابته ‪.‬قالت ‪ :‬ل تتلهف على ما فاتك ‪.‬‬ ‫أو هو صورة عن عمل معين تبرزه و توضحه بطريقة منظمة و‬ ‫شاملة و مختصره ‪ .‬‬ ‫ضا وظيفًيا تقتضيه حياة المتعلم داخل‬ ‫و يمكن تبسيطه بأنه يؤدي غر ً‬ ‫المدرسة و خارجها ‪ .‬‬ ‫قالت ‪ :‬ل تصدق بما ل يكون أن يكون ‪ .‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪19‬‬ .‬‬ ‫التعبير الوظيفي‬ ‫هو نوع من التعبير ‪ .‫نموذج على القصة ‪:‬‬ ‫حسن التخّلص‬ ‫يحكى أن رجل صاد قنبرة ‪ ،‬فلما صارت في يده قالت ‪ :‬ما تريد أن تصنع‬ ‫بي ؟ قال ‪ :‬أذبحك وآكلك‪ .‬‬ ‫‪ 3‬ـ السير في التقرير حسب الخطة المناسبة ‪.

‬و البعد عن الخيال و المبالغة ‪.‬‬ ‫المقدمة ‪ :‬تعرف المقدمة القارئ بموضوع التقرير و الهدف منه ‪ .‬و كما يحتاج المقال إلى إطار أو خطة قبل البدء‬ ‫فكـذلك المر مع التقرير لبد من وضع الطار الذي يحدد النقاط الواردة في‬ ‫التقرير و طريقة عرضها عرضا ً شامل ً و متسلسل ً و منطقيا ً ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪20‬‬ .‬و صلب الموضوع ‪ ،‬و الخاتمة ‪.‬و هو القسم الكثر أهمية في‬ ‫التقرير ‪ .‬‬ ‫‪ 3‬ـ التسلسل الموضوعي ‪.‬و‬ ‫يجب أن تخدم كل جملة في هذا القسم الهدف من التقرير ‪ .‬‬ ‫أقسامه ‪ :‬ينقسم الطار إلى ‪ :‬المقدمة ‪ .‬‬ ‫‪ -4‬وضع إطار التقرير ‪ :‬المقدمة ‪ .‫‪ -2‬اللتزام بالكتابة الموضوعية بذكر إيجابيات العمل و سلبياته ‪.‬و‬ ‫المنهج الذي اتبعه الكاتب في تناوله للتقرير ‪. .‬أما إذا كان أيا ً من هذه‬ ‫مطلوبا ً أو جميعها فيضعها الكاتب في الخاتمة ‪.‬‬ ‫مقومات نجاح التقرير ‪:‬‬ ‫‪1‬ـ التنظيم الشكلي و الموضوعي ‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ صوغ الفكار بدقة ‪ .‬‬ ‫من الواجب أن يحدد الكاتب نوع التقرير قبل الشروع في إعداده ‪ .‬‬ ‫‪ -3‬جمع الحقائق المتصلة بالموضوع ‪.‬‬ ‫‪ 5‬ـ سلمته من الخطاء اللغوية و النحوية و الملئية ‪.‬إذ أنه يتضمن كل المعلومات المطلوبة و المتعلقة بموضوع التقرير ‪ .‬الخاتمة ‪.‬و يعد هذا القسم شهادة يدلي بها الكاتب إجابة عن‬ ‫السئلة المطروحة ‪ .‬و يعتمد نجاح التقرير كثيرا ً على ما يعرض في هذا القسم من‬ ‫معلومات و حقائق ‪.‬دون إضاعة لجهد‬ ‫الكاتب أو وقت القارئ ‪ .‬‬ ‫وضع إطار التقرير‪:‬‬ ‫التقرير في أساسه مقال ‪ .‬‬ ‫صلب التقرير ‪ :‬يماثل صلب التقرير صلب المقال ‪ .‬صلب التقرير ‪ .‬‬ ‫إذا كان الطالب ل يريد تعليقا ً أو استنتاجا ً أو توصية ‪ .‬و حدوده ‪ .‬فالخطوات‬ ‫السابقة تخص بصورة مباشرة القسم الول ) تقرير عن عمل قائم فعل ً ( ‪ .‬‬ ‫الخاتمة ‪ :‬تأتي الخاتمة في نهاية التقرير متضمنة تلخيصا ً للمعلومات و تأكيدا ً لها ‪.‬‬ ‫‪ 4‬ـ حسن استخراج النتائج و تقديم المقترحات ‪.‬بينما‬ ‫يتقيد القسم الثاني ) إمكانية عمل مقترح ( بخطوات البحث العلمي ‪.

.‬‬ ‫خطوات كتابة وصياغة التقارير ‪....‬‬ ‫أنواع التقارير ‪.‬‬ ‫‪ -2‬الوسيلة ‪:‬‬ ‫السبورة ‪ +‬نموذج لتقرير مكتوب ‪ +‬جهاز عرض الشفافيات ‪..‬‬ ‫‪ -3‬العرض ‪:‬‬ ‫التعا وني ( [‬ ‫] يتم تقسيم الطلب إلى مجموعات عدة ) طريقة التعليــم‬ ‫أ ‪ /‬إعلن موضوع الدرس بعد التمهيد ‪.‬‬ ‫الشكل العام الذي ينبغي أن تظهر به التقارير ‪..‬‬ ‫معد التقرير ‪.‬‬ ‫‪ -4‬التقويم ‪:‬‬ ‫يكلف المعلم كل مجموعــة مــن الطلب بكتابــة تقريــر عــن موضــوع أو‬ ‫موقف معين ‪ ..‬‬ ‫)ويمكن لكاتب التقرير أن يطرح بعض المقترحات التي يراها مناسبة؛‬ ‫لدراجها ضمن البرامج المستقبلية إن وجدت (‪.‫‪ -1‬التمهيد ‪:‬‬ ‫ويتحقق من خلل طرح عدد من السئلة ‪.………… :‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪21‬‬ .…………… :‬‬ ‫التوقيـــع ‪..‬‬ ‫‪ 3‬ـ………………‪.‬‬ ‫ب‪ /‬عرض النموذج المعد مسبقا ً على الطلب من خلل جهاز العــرض ‪،‬‬ ‫ومناقشة المجموعات ؛ لستنتاج العناصر التالية ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫تعريف التقارير ‪.……….‬وليكن ما يطلب يتناسب وقدرات الطلب الفكرية والمعرفية ‪.‬‬ ‫وقد واجهت الرحلة بعض الصعوبات ) تذكر الصعوبات إن وجدت ‪ ،‬وكيف تم‬ ‫التعامل معها ( ‪...‬‬ ‫وكان برنامج الرحلة على النحو التالي ‪ ) :‬يكتب البرنامج مرتبطا ً بالزمن وطريقة‬ ‫تنفيذه ( ‪..‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫الحمد لله رب العالمين ‪ ،‬والصلة والسلم على رسول الله ‪ ،‬وبعد ؛‬ ‫ففي يوم الربعاء ‪22/7/1421‬هـ استهل الصف الثالث المتوسط نشاطه‬ ‫هذا العام برحلة إلى مكة المكرمة ‪ ،‬وقد استغرقت الرحلة ثلثة أيام ‪ ،‬وشارك فيها‬ ‫خمسة عشر طالبا ً ‪ ،‬وأشرف عليها معلمون من المدرسة وهم ‪:‬‬ ‫‪ 2‬ـ…………………‬ ‫‪1‬ـ ………………‬ ‫‪4‬ـ……‪.

‬و إنما المهم‬ ‫أن تعبر عما يريده الكاتب ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪22‬‬ .‬‬ ‫‪ 4‬ـ مراعاة الوضوح في المعاني ‪ ..‬‬ ‫‪ 3‬ـ المقدمة ‪ ،‬وتشمل ‪ :‬تحية المرسل إليه ‪ .‬‬ ‫ استخدام اللغة التي تتطلبها ‪.‬فرسالة التهنئة تختلف ألفا ً‬ ‫ظا عن رسالة‬ ‫التعزية ‪..‬‬ ‫‪ 6‬ـ كتابة السم و العنوان ) المرسل ( و تاريخ الرسالة ‪.‬ثم السلم ‪..‬‬ ‫‪ 2‬ـ يكتب اسم المرسل و المرسل إليه في يمين الصفحة ‪.‬‬ ‫مقومات الرسالة الجيدة ‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ أن يراعي الكاتب غرض الرسالة ‪ .‬‬ ‫‪ ‬يحدد أهداف درسه ‪ ،‬وتتمثل فيما يلي ‪.‬التي عرفها النسان منذ القدم ‪ .‬‬ ‫و رسالة العتذار تختلف كذلك عن رسالة العتاب ‪.:‬‬ ‫‪ -1‬تزويد الطالب بخبرة حول الموضوع الذي يريد طرحه ‪..‬‬‫‪ -‬استخدام وسائل المجاملة بها في مواطنها الملئمة ‪.‬و البعد عن الغموض و البهام ‪..:‬‬ ‫‪ ‬يهيئ المعلم نفسه لدرسه ‪ ،‬ويسجل بياناته وموضوعه المقترح ‪.‬فليس المهم طول الرسالة أو قصرها ‪ .‫ثانيا ‪ :‬كتابة الرسائل‬ ‫تعد المراسلة من فنون النشاء الساسية ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪.‬و منها‬ ‫الرسائل التجارية أو الرسمية‪ ،‬أو رسائل النصح أو العتاب ‪.‬‬ ‫‪ 5‬ـ الخاتمة ‪ ،‬حيث تختم الرسالة بفيض من مشاعر الود و الخاء‪ .‬و‬ ‫هي من أكثر الفنون قرًبا من الحياة اليومية ‪.‬‬ ‫‪ 3‬ـ مراعاة البساطة و عدم التكلف ‪ .‬‬ ‫‪ 4‬ـ الغرض الساسي من الرسالة سواء كان التهنئة أو العتذار أو النصح ‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ الوفاء بغرض الرسالة ‪ ...‬‬ ‫‪ -2‬اكتساب المهارة في كتابة الرسالة ‪...‬‬ ‫نظام كتابة الرسالة ‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ تبدأ الرسالة بكتابة البسملة في وسط الصفحة ‪.‬‬ ‫أغراض الرسالة ‪:‬‬ ‫تتنوع أغراض الرسائل ‪ .‬فمنها الرسائل المتبادلة بين الهل و القارب ‪ .‬و السؤال عن أحواله ‪..‬و التعبير بأسلوب سلس ميسر ‪.

‬‬ ‫وفي ختام رسالتي أرجو أن تسعدنا بزيارة قريبة تغمرنا بالفرح والسرور ‪،‬‬ ‫وتقبلوا خالص حبنا وعظيم تقديرنا ‪ ،‬و بوصول رد منكم تطمئن نفوسنا وتسعد‬ ‫قلوبنا ‪.‫ج‪ -‬اكتساب الميل إلى ‪.‬‬‫ إعلن موضوع الدرس للطلب وتسجيله على السبورة ‪.‬‬ ‫العنوان‬ ‫أخوكم المحب‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪23‬‬ .‬‬ ‫وأسأل الله تعالى أن يعيد هذه المناسبة علينا وعليكم وعلى المسلمين‬ ‫جميعا ً وقد تحققت وحدة كلمتهم واستعادة عزتهم ‪.‬‬ ‫ يدرب الطلب على تنظيم الفكار والتعبير عنها ‪.‬‬ ‫والسلم عليكم ورحمة الله وبركاته ‪.‬‬‫ يختار بعض الرسائل التي يظهر فيها المتياز ‪ ،‬ويعرضها على طلب الفصل ليعيككد كككل‬‫النظر في رسالته على ضوئها ‪ .:‬‬ ‫ المشاركة الوجدانية للخوان و الزملء ‪.‬‬ ‫ يستمع المعلم للمتحدثين ويشجعهم ويزودهم بما يحتاجون إليــه مــن‬‫ألفاظ وعبارات ‪.‬‬‫ يختار بعض الطلب للحديث في موضوع الرسالة مع تشــجيعهم فــي‬‫الحديث من وجهة النظر الشخصية بصدق ‪.‬‬‫ الصدق في التعبير عما في النفس ‪.‬‬ ‫أخي الحبيب ‪ :‬إنني أنتهز هذه المناسبة السعيدة ‪ ،‬مناسبة حلول عيد الفطر‬ ‫المبارك لبعث إليكم أجمل التهاني والدعاء بدوام السعادة والسرور وأن يتقبل الله‬ ‫عز وجل صيامنا وقيامنا وصالح أعمالنا ‪.‬‬ ‫نموذج‪:‬‬ ‫نموذج رسالة ) تهنئة بعيد الفطر‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫(‬ ‫من ‪ :‬محمد بن توفيق شيخ‬ ‫إلى ‪ :‬عبد الرحمن بن فهد الحارثي‬ ‫وبعد ؛‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫فإني أبعث لكم بتحياتي وتقديري ‪ ،‬داعيا ً الله أن تكون أنت والسرة‬ ‫الكريمة في أسعد حال ‪.‬‬‫ يقرأ الموضوع ثم يقرأ كذلك مجموعة من الطلب ‪.‬‬‫ يعرض عناصر الرسالة ويشرحها ‪.‬ويهيككئ نفسكه لكتابككة الرسكالة فكي الكدرس نفسككه أو فكي درس‬ ‫قادم ‪.‬‬‫ التحضير للرسالة بأسئلة مختلفة ‪.‬‬ ‫أخي الحبيب ‪:‬أرجو أن تبلغ أعطر التحيات وأسمى التهاني من والدي ومن‬ ‫إخواني ومني إلى والدكم الفاضل و إلى إخوانك العزاء ‪،‬كم كنا نتمنى أن‬ ‫نزوركم في هذه المناسبة الكريمة لنسعد برؤيتكم والحديث معكم ‪ ،‬ونتذكر اليام‬ ‫الجميلة التي قضيناها معا ً ‪.

‬‬ ‫معلمي الفاضل ل يمكن أن ننسى فضلك ما حيينا وسيظل ذلك مطوقا َ‬ ‫أعناقنا‬ ‫أخيرا ؛ لك مني ومن كافة زملئي خالص الدعاء بالتوفيق الدائم ‪ ،‬وأن‬ ‫يجعل الله عز وجل ذلك في موازين حسناتك ‪.‬‬ ‫مما كان له أكبر الثر في دفعي إلى المثابرة والجتهاد طوال دراستنا في‬ ‫المرحلة البتدائية و سهل علينا كثيرا ً في المرحلة اللحقة ‪.‬‬ ‫والسلم عليكم ورحمة الله وبركاته‪.‫محمد بن توفيق‬ ‫جدة – الرمز البريدي ‪55434‬‬ ‫شيخ‬ ‫صندوق بريد‬ ‫جدة في ‪1422 /8/7‬هـ‬ ‫‪1233‬‬ ‫نموذج رسالة ) شكر (‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫من ‪ :‬فيصل بن محمد‬ ‫إلى ‪ :‬معلمي الحبيب صالح‬ ‫وبعد ؛‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫أجدها فرصة سعيدة أن أسجل من خلل رسالتي هذه إعجابي الشديد‬ ‫بشخصك الكريم ‪ ،‬و شكري الجزيل لحسن عنايتك بي والتفتاتك الحانية والوقوف‬ ‫بجانبي في كل حين‪.‬‬ ‫شرحها ‪ :‬تعتبر البطاقات نوعا ً من المراسلة السريعة التي يمكن أن ُيعبر فيها‬ ‫بكلم مختصر غايته إيصال المعنى المراد ‪.‬‬ ‫أهمية كتابة البطاقات ‪:‬‬ ‫هناك أمور كثيرة لعل أهمها ‪:‬‬ ‫المشاركة الوجدانية فيما يخص الحدث ) المناسبة ( كما أنها تبعث في‬ ‫النفس البهجة والسرور ‪ ،‬وتخلق جوا ً من الحب والوئام بين المتراسلين ‪.‬‬ ‫وتعريفها كمهارة ‪ :‬هي عبارة عن كلم مفيد مختصر يفضي إلى غاية معنية ‪.‬‬ ‫ابنك المخلص ‪:‬‬ ‫فيصل‬ ‫ثالثا ‪ :‬كتابة البطاقات‬ ‫تعريفها ‪:‬‬ ‫البطاقة قطعة من الورق يكتب فيها جملة أو عبارة لغرض ما ‪.‬‬ ‫ويجب عند كتابة البطاقة مراعاة التالي ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪24‬‬ .

‬‬ ‫الشارة إلى الهداف التي من أجلها ُتكتب مثل هذه البطاقات ‪،‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫وكذلك الشعور النفسي التي تزرعه في النفوس‬ ‫استثارة ما لدى التلميذ من أفكار عن البطاقات ‪ ،‬وما أسبابها ‪،‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫والدواعي التي من أجلها تكتب‪..‬‬ ‫تهانينا القلبية ‪ ،‬وإلى مزيد من التفوق والنجاح‬ ‫أخوك ‪/‬‬ ‫تمرين ‪ * :‬استعمل ) حفلنا الختامي ( في جملة من إنشائك ‪.‬‬ ‫يفضل أن تعنون البطاقة باسم المناسبة ) تهنئة – دعوة – تعزية (‪.‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫يشغل المعلم جزءا ً من الحصة في مناقشة الموضوع شفويا‪ ،‬حيث‬ ‫‪-1‬‬ ‫توجه أسئلة إلى التلميذ تدور حول المهارة‪ ،‬ومناقشة أجوبتهم وتدوين‬ ‫أجودها على السبورة ‪.‬ونعم المكافأة ‪.‬‬ ‫يجب على المعلم أن يلتفت إلى قدرات ومهارات تلميذه فينميها ‪،‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫ويحث المقصرين بل ويساعدهم على تجاوز العقبات التي قد تواجههم ‪.‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫وبعد الكتابة فيها بتعبير جميل وعبارات منمقة حبذا أن تطبع وتصور‬ ‫‪-4‬‬ ‫إلى نسخات وبعد ذلك تسجل السماء خصوصا ً إذا كانت لكثر من شخص ‪.‬‬ ‫يترك المر للتلميذ في عملية اختيار نوعية البطاقة أي المناسبة‬ ‫‪-6‬‬ ‫بمساعدة المعلم بحيث تكون قريبة جدا ً لواقع التلميذ ‪.‫أن تحدد نوعية المناسبة) تهنئة – دعوة – تعزية ( وكل ما تقتضيه‬ ‫‪-1‬‬ ‫) الزمان – المكان ( ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪25‬‬ .‬‬ ‫يجب أن تذيل باسم المرسل ‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫يجب اختيار الوقت المناسب لرسال البطاقة بعد كتابتها ‪.‬‬ ‫على المعلم أن يعرض للتلميذ أكثر من بطاقة وبأكثر من أسلوب‬ ‫‪-4‬‬ ‫مراعيا ً انتقاء العبارات وتنوع المناسبات ‪.‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫ةةةةة‬ ‫المكرم ‪/‬‬ ‫ِنعم الله على العباد كثيرة‬ ‫حفظه ال‬ ‫وأجّلهن نجابة البناء‬ ‫النجاح ثمرة من ثمرات الحياة ‪ ،‬وليس بمستغرب أن ينجح ابنكم‬ ‫ويحقق المركز الول فهو ما عرفناه عنه دائما ‪،‬فهذا الشبل من‬ ‫ذاك السد ‪ ،‬ونجاحه مكافأة لما تبذلونه من جهد ‪ .

‫رابعا ‪ :‬كتابة العلنات‬ ‫لكي يحقق العلن النتائج التي يصبو إليها يجب توفر مجموعة من‬ ‫العناصر ‪ .‬التي ل تلتزم بقواعد بناء الجملة في العربية‪ .‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫خبر سار‬ ‫يسر جماعة المسرح المدرسي أن تدعوكم لمشاهدة حفل ختام‬ ‫النشطة المدرسية ‪،‬‬ ‫وذلك يوم الثلثاء الموافق ‪25/11/1422‬هـ‬ ‫وسيتضمن الحفل فقرات ممتعة وطريفة ‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ عنصر الزمان ‪ :‬حيث يتم تحديد الزمن بدقة ‪ .‬‬ ‫الزمان ‪ :‬الساعة العاشرة والنصف صباحا ‪.‬‬ ‫‪ 3‬ـ عنصر المكان ‪.‬أهمها ‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ عنصر التشويق من مثل استعمال العبارات التالية ‪ ) :‬خبر سار ـ مفاجأة‬ ‫سارة ـ احرصوا على الحضور ( ‪.‬‬ ‫المكان ‪ :‬قاعة الحتفالت بالمدرسة ‪..‬اليوم ‪ .‬‬ ‫و لعل من المفيد أن يعرض المعلم بعض الظواهر التي تصاحب العلن ـ عادة‬ ‫ـ و منها ‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ العامية ‪:‬‬ ‫من الظواهر اللغوية انتشار العامية في العلن ‪ .‬و التاريخ ‪ .‬و‬ ‫الساعة ‪.‬و لذا‬ ‫كان من المفيد أن يتعرف الطلبة على لغتهم الفصيحة و ما فيها من جمال ‪.‬عبر وسائله المختلفة ‪ .‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪26‬‬ .‬و استخدام ذلك الجنبي‬ ‫بديل ً عن نظيره العربي ‪.‬‬ ‫‪ 4‬ـ عنصر الختصار غير المخل ‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ التغريب ‪:‬‬ ‫من الظواهر ـ كذلك ـ التجاه إلى ما هو أجنبي من الكلمات و التراكيب‬ ‫النحوية ‪ .

‬‬ ‫•‬ ‫مراعاة الوقف والترقيم ‪.‬‬ ‫كيف تلخص الفقرة ؟‬ ‫من السهل عليك أن تلخص الفقرة إذا حصلت على مفتاحها ‪.‫التلخيص‬ ‫التلخيص مهارة تبدأ في المنهج الوزاري من الصف الرابع البتدائي وتستمر إلى‬ ‫نهاية الثانوية مما يؤكد الهمية البالغة لهذه المهارة والمعنى اللغوي للتلخيص‬ ‫هو ‪ :‬الختصار ‪.‬‬ ‫والتلخيص ضروري في عصر السرعة والتفجر المعرفي سواًء في المجالت‬ ‫الرسمية أم في المجالت الشخصية ومنها مجال البداع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪27‬‬ .‬‬ ‫•‬ ‫تجنب التكرار ‪.‬‬ ‫•‬ ‫التحرر من لغة الموضوع الصلية ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫أما معناه الصطلحي فهو ‪ :‬اختصار النص الصلي بشكل يحافظ على مضمونه‬ ‫الساسي ‪.‬‬ ‫وإنتاج التلخيص يتطلب التمكن من مهارات فّني الرسال ) التحدث والكتابة‬ ‫والخطوات الساسية للتلخيص تتمثل في قراءة النص المراد تلخيصه‬ ‫بصورة كاملة‪ ،‬وفهم معانيه الكلية والجزئية ثم تحديد أفكاره الرئيسة وغير الرئيسة‬ ‫‪ ،‬وكتابة الفكرة الرئيسة التي يدور حولها النص ‪ ،‬وبالتالي تثبيت الرئيس من الفكار‬ ‫وحذف غير الرئيس ثم صياغة التلخيص تحت العنوان المناسب بحجم ربع النص‬ ‫الصلي تقريبا ً ‪.1‬‬ ‫أن تختار من الفقرة جملة تكون مفتاح التلخيص ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أن تراعي التسلسل المنطقي في عرض الفكار ‪.‬‬ ‫ول يمكن أن يحافظ الشكل المختصر للنص )التلخيص( على المضمون‬ ‫الساسي إل إذا تم استيعاب هذا المضمون استيعابا ً وافيا ً ‪ .2‬‬ ‫كيف تلخص موضوعا أو رسالة ؟‬ ‫يراعى في تقدير درجات التلخيص المهارات التية ‪:‬‬ ‫•‬ ‫أن تهتم بالفكار الساسية ‪.‬وهذا الستيعاب ل‬ ‫يتحقق إل بالتمكن من مهارات ّفني الستقبال ) الستماع والقراءة ( ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫للحصول على مفتاح الفقرة طريقتان ‪:‬‬ ‫•‬ ‫أن تضع لها عنوانا فيكون العنوان مفتاح التلخيص ‪.‬‬ ‫(‪.

‬‬ ‫‪ -8‬تدريب الدارسين على التعبير بأسلوبهم عن الفكار الرئيسة وفق‬ ‫المسموح به من السطور ‪.‬‬ ‫‪ -3‬قراءته على الدارسين من قبل المعلم ‪.‬ولذا لبد أن نختار‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪28‬‬ .‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪ -2‬إعداد نص مما سلفت الشارة إليه ‪.‬‬ ‫‪ -11‬يفضل أسلوب التعلم التعاوني ‪.‬والتعبير بأسلوب الملخص نفسه‬ ‫‪.‬‬ ‫‪ -10‬المراجعة النهائية والدقة في الكتابة ‪.‬‬ ‫‪ -5‬تأمين نسخ بين أيدي الطلب ‪.‬الخ ‪.‬‬ ‫‪ -6‬تدريب الدارسين على تحديد فكرته العامة وأهم الفكار الرئيسة ‪.‬‬ ‫‪ -9‬الوصول إلى النموذج المثل للتلخيص المطلوب ‪.‬‬ ‫‪ -7‬تدريب الدارسين على استبعاد المعاني الثانوية والزينات اللفظية‬ ‫والستطرادات وغيرها من خلل ما سبق بيانه عن الطناب في اللغة‬ ‫العربية ‪.‬والتعبير الصحيح للكتابة العربية من جودة الخط ومراعاة علمات الترقيم وتجنب‬ ‫الخطاء الملئية والنحوية…‪.‬‬ ‫‪ -4‬قراءة بعض الدارسين له عدة مرات ‪.‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫الصداقة‬ ‫ما أجمل الصداقة !وما أحسن الحياة مع الصدقاء الوفياء ! وما أتعس الحياة بل‬ ‫صداقة صادقة !‬ ‫لقد اشتقت الصداقة من الصدق ؛ فكل واحد من الصديقين يصدق في حبه لخيه‬ ‫وإخلصه له ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ولكن هل كل إنسان يصلح أن يكون صديقا ؟‬ ‫يجب علينا أن نحسن اختيار الصديق ‪ ،‬لن الصديق عنوان صديقه ‪ ،‬فقد قال‬ ‫رسول الله صلى الله عليه وسلم ‪ " :‬المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من‬ ‫يخالل " ‪ ،‬وقديما ً قالوا ‪ :‬قل لي من صديقك أقل لك من أنت ‪ .‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫ل يوجد طريقة واحدة للتدريس بل هناك طرق عديدة ولكل شيخ طريقته‬ ‫كما يقولون ولكن هناك بعض السس التي ينبغي مراعاته في كل فن من فنون‬ ‫اللغة فعلى سبيل المثال ل الحصر نتبع في تعليم التلخيص التي ‪:‬‬ ‫مقدمة يسيرة عن الطناب في اللغة العربية‪.‬‬ ‫كيفية تقويمه ‪:‬‬ ‫إما أن يكون شفهيا وإما كتابيا فيراعى بالتالي في تقويم العمل المهارات‬ ‫الساسية للتعبير الشفهي والكتابي من الجرأة والطلقة في الحديث والثقة في‬ ‫النفس وترتيب الفكار في أسلوب جيد ومرتب وعدم الخلل بالنص من حيث‬ ‫الفكار الساسية والبعد عن النقل الحرفي‪ .

‬‬ ‫فاحرص على الصديق المخلص الوفي لتسعد بصحبته ويسعد بصحبتك ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪29‬‬ .‬‬ ‫إن الصديق الصالح درة غالية ‪،‬وثروة ثمينة يجب أن نحافظ عليه فنتحمل‬ ‫زلته ‪ ،‬ونعذره إذا أخطأ في حقنا أحيانا ‪ ،‬ول نعاتبه على الصغيرة والكبيرة ‪،‬حتى ل‬ ‫نفقد صداقته ‪،‬يقول الشاعر ‪:‬‬ ‫إذا كنت في كل المور معاتبا ً‬ ‫صديقك لم تلق الذي ل تعـاتبه‬ ‫مقـارف ذنب مرة و مجانبـه‬ ‫فعش واحدا ً أوصل أخاك فإنه‬ ‫والصداقة مشاركة في السراء والضراء ‪ ،‬وبذل دائم وعطاء‪،‬فالصديق الحق‬ ‫هو الذي يكون بجوار صديقه وقت الشدة ‪،‬ول يتخلى عنه حين يحتاج إليه‬ ‫ومن علمات إخلص الصديق لصديقه أنه يخلص له النصح ‪ ،‬ويرشده دائما ً‬ ‫إلى ما ينفعه ويفيده في الدنيا والخرة ‪.‬‬ ‫الملخص‪:‬‬ ‫الصداقــة‬ ‫ما أجمل الصداقة ! وما أحسن الحياة مع الصدقاء الوفياء ‪،‬إذ يصدق كل منهم‬ ‫في حبه لخيه‪.‬وهذه هي الصداقة المبنية على الحب في الله ‪ ،‬التي‬ ‫ينبغي أن نحرص عليها لنسعد ‪.‬‬ ‫والصديق عنوان صديقه ؛ لذا ينبغي أن نختار الصديق الصالح التقي ‪،‬‬ ‫قال ‪ :‬صلى الله عليه وسلم ‪ " :‬المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل "‬ ‫وهذه هي الصداقة المباركة التي تمتد من الدنيا إلى الخرة ‪ ،‬والصديق الحق‬ ‫يتحمل زلت صديقه ويسانده وقت الشدة ‪ ،‬ويخلص له النصح ‪،‬ويرشده إلى ما‬ ‫ينفعه في الدنيا والخرة ‪.‬‬ ‫الفكار الجزئية ‪ :‬معنى الصداقة ‪ ،‬أسس اختيار الصديق ‪،‬تحمل زلت الصديق مشاركة الصديق في‬ ‫السراء والضراء ‪ ،‬نصح الصديق لصديقه ‪ ،‬آثار الصداقة‪.‫الصديق الصالح التقي ‪ ،‬المتأدب بآداب السلم المحافظ على شعائر الله ‪ ،‬أما إذا‬ ‫لم نحسن اختيار الصديق ‪،‬وصادقنا من ل يخاف الله ول يلتزم بشريعته فإن هذه‬ ‫الصداقة تنقلب عداوة يوم القيامة ‪،‬قال تعال ‪ ) :‬الخلء يومئذ بعضهم لبعض عدو‬ ‫إل المتقين ( ‪.‬‬ ‫الفكرة الرئيسة ‪ :‬الصداقة ‪.

‫توزيع مقرر مادة التعبير للصفوف العليا من المرحلة البتدائية‬ ‫] الرابع – الخامس – السادس [ على أسابيع الفصلين الدراسيين‬ ‫الول والثاني‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪30‬‬ .

‫الثاني‬
‫عشر‬
‫الثالث‬
‫عشر‬
‫الرابع‬
‫عشر‬
‫الخام‬
‫س‬
‫عشر‬

‫النداء‬
‫بـ)يا(‬
‫وبدونها‬

‫‪ -2‬تكوين الموضوع‬

‫‪ -2‬تكوين الجمل القصيرة‬

‫المر‬
‫والنهي‬
‫تطبيقات‬
‫عامة‬
‫تطبيقات عامة‬

‫‪ -1‬تكوين الجمل المترابطة‬

‫‪ -1‬القصة‬

‫‪ -1‬التعليق على‬
‫الصور والمشاهدات‬
‫‪ -3‬استخدام النماط والساليب اللغوية‬

‫الحادي‬
‫عشر‬

‫أسلوب‬
‫الستفها‬
‫م‬
‫بـ)من‪،‬ما‪،‬‬
‫ماذا‪،‬متى‬
‫‪،‬أين‪،‬‬
‫كيف(‬
‫أسلوب‬
‫التفضيل‬
‫على‬
‫نحو)الطا‬
‫ئرة‬
‫أفضل‬
‫من‬
‫السيارة (‬

‫‪ -3‬إبداء الرأي‬

‫التاسع‬

‫العاشر‬

‫‪ -1‬الحوار وتمثل الدوار‬

‫أسلوب‬
‫النفي‬
‫بـ)لم‪-‬لن(‬

‫التعبير عن رأيه‬
‫الخاص حول‬
‫أمور مثل ‪:‬‬
‫تنظيم الفصل‬
‫والملعب‬
‫والحدائق‬
‫العامة‬

‫التعبير عن رأيه‬
‫في بعض‬
‫السلوكيات‬
‫كالعبث بالكتب‬
‫المدرسية ‪،‬‬
‫والكتابة على‬
‫الجدران ‪،‬‬
‫والدراج ‪...‬‬

‫تطبيقات عامة‬
‫تطبيقات عامة‬

‫أسلوب‬
‫التمني‬
‫بـ) ليت(‬
‫والترجي‬
‫بـ)لعل(‬
‫أسلوب‬
‫التوكيد‬
‫بـ)كل‬
‫وجميع(‬
‫أسلوب‬
‫)نعم‬
‫وبئس(‬

‫تطبيقات عامة‬

‫تطبيقات عامة‬

‫وضع نهاية‬
‫قصة‬

‫كتابة العلنات‬

‫كتابة قصص‬
‫خيالية‬
‫قصيرة‬
‫كتابة‬
‫الرسائل‬
‫القصيرة‬

‫كتابة‬
‫البطاقات‬
‫للمناسبا‬
‫ت‬
‫المدرسية‬

‫أسلوب‬
‫الستثناء‬
‫بإل‬

‫التعبير عن‬
‫رأيه‬
‫الخاص‬
‫في بعض‬
‫السلوكيا‬
‫ت ‪..‬‬

‫إجراء‬
‫المقابلت‬
‫الذاعية‬
‫و الصحفية‬
‫إدارة حوار‬
‫حول مشكلة‬
‫مدرسية‬
‫أو اجتماعية‬

‫كتابة‬
‫التقارير‬

‫تطبيقات‬
‫عامة‬

‫‪ -3‬إبداء الرأي‬

‫الثامن‬

‫عرض التلميذ‬
‫لللغاز‬
‫والفكاهات‬

‫‪ -2‬استخدام النماط والساليب اللغوية‬

‫السابع‬

‫إعادة‬
‫صياغة‬
‫الجملة‬
‫بأكثر من‬
‫أسلوب‬

‫تطبيقات‬
‫عامة‬

‫تمثيل أحداث‬
‫قصة‬

‫كتابة قصة‬
‫قصيرة في‬
‫ضوء نهاية‬
‫محددة‬

‫تطبيقات‬
‫عامة‬

‫‪ -2‬التعبير الوظيفي‬

‫الساد‬
‫س‬

‫ترتيب‬
‫الكلمات‬
‫المبعثرة‬
‫بأكثر من‬
‫طريقة‬

‫ترتيب الجمل‬
‫لتكوين موضوع‬

‫ترتيب‬
‫أحداث‬
‫قصة‬

‫تطبيقات‬
‫عامة‬

‫‪ -3‬التلخيص‬

‫الخام‬
‫س‬

‫استبدال‬
‫الكلمة‬
‫بمرادفها‬
‫في‬
‫الجملة‬

‫توسيع‬
‫الجملة‬
‫بعدد من‬
‫الكلمات‬
‫إكمال‬
‫الجمل‬
‫بجمل‬
‫أخرى‬
‫ترتيب‬
‫مجموعة‬
‫جمل‬
‫لتكوين‬
‫موضوع‬
‫قصير‬

‫إطالة‬
‫القصص‬
‫الموجزة‬

‫تطبيقات عامة‬

‫أسلوب‬
‫التحذير‬
‫بـ) إياك‪،‬‬
‫إياكما‪،‬‬
‫إياكم‪،‬إياكن(‬

‫‪ -3‬استخدام النماط والساليب اللغوية‬

‫الرابع‬

‫ملء‬
‫الفراغات‬
‫بكلمات‬
‫جديدة‬

‫إعادة‬
‫صياغة‬
‫الجملة‬
‫بأكثر من‬
‫أسلوب‬

‫‪ -2‬القصة‬

‫الثالث‬

‫وصف‬
‫الصور‬
‫كتابة‬

‫حوارات‬
‫منظمة بين‬
‫المعلم‬
‫وتلميذه‬

‫سرد‬
‫قصص ‪،‬‬
‫قصة‬
‫مشابهة‬
‫لقصص‬
‫مطروحة‬

‫‪ -1‬إبداء الرأي‬

‫الثاني‬

‫تمثيل أحداث‬
‫قصة‬

‫تلخيص‬
‫قصة‬
‫قرأها أو‬
‫سمعها‬

‫التعبير عن‬
‫رأيه الخاص‬
‫في بعض‬
‫السلوكيات ‪،‬‬
‫مثل ‪:‬‬
‫التهاون في‬
‫الصلة‪،‬مخالف‬
‫ة أنظمة‬
‫المرور ‪،‬‬
‫السراف‬
‫والتبذير‬

‫صياغة حوار‬
‫بين شخصيتين‬
‫حقيقيتين أو‬
‫خياليتين‬

‫كتابة التقارير‬

‫‪ -2‬التعبير الوظيفي‬

‫الول‬

‫إجراء‬
‫حوارات‬
‫حول‬
‫رسوم‬
‫وصور ‪،‬‬
‫أو‬
‫مشاهد‬
‫تلفازية‬
‫وغيرها ‪..‬‬
‫‪.‬‬

‫الفصل الثاني‬

‫‪ -1‬الحوار وتمثيل الدوار‬

‫السبوع‬

‫الفصل الثاني‬

‫الفصل الول‬

‫كتابة الرسائل ‪:‬‬

‫أسلوب)لسي‬
‫ما(‬

‫‪ .1‬رسائل‬
‫الشكر‬

‫أسلوب‬
‫التعجب بـ)ما‬
‫أفعل(‬

‫‪ .2‬رسائل‬
‫التهنئة‬

‫أسلوب‬
‫الستثناء‬
‫بـ) غير‬
‫وسوى(‬
‫تطبيقات‬
‫عامة‬
‫تطبيقات‬
‫عامة‬

‫تطبيقات عامة‬

‫‪ -3‬التلخيص‬

‫الصف الرابع البتدائي‬
‫الفصل الول‬

‫الصف الخامس البتدائي‬
‫الفصل الول‬
‫استبدال‬
‫الكلمة‬
‫بمرادفها‬
‫في‬
‫الجملة‬

‫الصف السادس البتدائي‬
‫الفصل الثاني‬

‫تطبيقات عامة‬

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪31‬‬

‫مهارات التعبير‬
‫في المرحلة‬
‫المتوسطة‬

‫‪ .‬التعبير ‪ ...‬أن ينقل التلميذ أفكاره إلى الخرين‬

‫الخطابة‬
‫الخطبة لغويا – عند العرب – الكلم المنثور المسجوع ونـحوه ‪ ،‬وله أول‬
‫وآخر كما جاء في لسان العرب ‪ ،‬واصطلحا ‪ :‬فن من فنون الكلم غايته إقناع‬
‫السامعين واستمالتهم والتأثير فيهم ‪ ،‬بصواب قضية أو بخطأ أخرى ‪ ،‬وبلوغ موضع‬
‫الهتمام من عقولهم وموضع التأثير في وجدانهم ‪.‬‬
‫وهــي نمــط مــن التعــبير الشــفوي ‪ ،‬وضــرورة مــن ضــرورات التكامــل‬
‫الجتماعي ‪ ،‬والتاريخ يحدثنا عن دورها الخطير فــي تــوجيه الحــداث ‪ ..‬كخطــب‬
‫النبي صلى الله عليه وسلم والحجاج بن يوسف وطارق بــن زيــاد وغيرهــم مــن‬
‫ساسة العرب وقوادهم‪ ..‬وهي تستلزم من المتكلــم اســتعدادات خاصــة ‪ ،‬حــتى‬
‫يتسنى أن يقف مواقفها وينجح فيها‪...‬‬

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪32‬‬

‫الطريق إلى إتقان فن الخطابة ‪:‬‬
‫الخطابة ملكـة فطريـة تنمـى بالتحصـيل وتطـور بالتجربـة وتتبلـور بالمعـاودة‬
‫والمراجعة والفهم … ولهذا فإن أصول هذا الفن أربعة ‪:‬‬
‫‪ .1‬الستعداد الفطري ‪.‬‬
‫‪ .2‬اللمام بالصول والقواعد التي تقوم عليها الخطابة ‪.‬‬
‫‪ .3‬الطلع على النماذج المتميزة من الخطب ودراستها ‪.‬‬
‫‪ .4‬التجربة والمران ‪ ..‬فلبد من التدريب التمرس ‪.‬‬
‫مقومات الخطبة ‪:‬‬
‫‪ .1‬اللغة ‪ :‬امتلك السلوب ‪ ،‬وإتقان اللغة ركيــزة مهمــة فــي فــن‬
‫الخطابة ‪.‬‬
‫‪ .2‬التسلسل والتنظيم وحسن المعالجــة للفكــار ‪ :‬لبــد أن‬
‫تكون الفكار منظمة في ذهن الخطيب واضحة‪.‬‬
‫‪ .3‬اختيار الدلة ‪ :‬العقلية والنقلية المناسبة للفكــار ‪ ،‬وأن تكــون‬
‫واضــحة وظــاهرة ‪ ،‬وقريبــة إلــى أذهــان الســامعين ‪ ..‬وأن تقــدم فــي إطــار‬
‫مشوق ‪.‬‬
‫‪ .4‬المقابلة والتمثيل والتنويع ‪ :‬كمقابلة الشياء بعضها ببعض في‬
‫مقارنات وامضة تنشط الذهن ‪ ،‬والتمثيل يربط بيــن الخطبــة والواقــع المعــاش‬
‫ليستأنس به الناس ‪ ،‬أما التنويع فهو موقظ للحواس ‪.‬‬
‫من أهم القدرات والمهارات التي يحرص عليها المعلم ويعنى بها ‪:‬‬
‫‪ .1‬القدرة على اختيار محتويات الخطبة وتنظيمها ‪.‬‬
‫‪ .2‬القدرة على تجنب اللزمات في التعبير أو الحركات أو الشارات‬
‫‪.‬‬
‫‪ .3‬القدرة على إدراك ما ينبغي أن يقال ‪ ..‬ووقت الوقوف ومراعــاة‬
‫الوقفة الحسنة ‪.‬‬
‫‪ .4‬القدرة على النطق الحسن والدراك الجيد ‪.‬‬
‫‪ .5‬القدرة على حسن استغلل اللفاظ والساليب اللغوية والفكــار‬
‫المقدمة ‪.‬‬
‫بناء الخطبة ‪:‬‬
‫أول ‪ :‬المقدمة‬
‫لبد من استئناس السامعين وشد انتباههم وإثارة شــوقهم ‪ ..‬والمقدمــة‬
‫يحددها الموضوع وتكون إما ‪:‬‬
‫‪ .1‬بافتتاح الخطبة بنص بليغ ‪.‬‬
‫‪ .2‬بإثارة مجموعة من السئلة ‪.‬‬
‫‪ .3‬بذكر آية كريمة ذات علقة بالموضوع أو بحديث شريف ‪.‬‬
‫وينصح بعدم إطالة المقدمة ‪.‬‬
‫ثانيا ‪ :‬العرض ‪:‬‬
‫ويتناول صلب الخطبة ‪ ،‬ويعالج موضوعها الرئيس ‪ ،‬ويشترط ‪:‬‬

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪33‬‬

...‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫مبادئ مهمة في تدريس الخطابة ‪:‬‬ ‫حرصا على بلوغ الغاية واكتساب التلميذ لهذه المهارة ينبغي ‪:‬‬ ‫تخصيص بعــض حصــص التعــبير الشــفوي للقــاء خطــب‬ ‫وكلمات في مواقف تظهر في حياة الفصــل ‪ ..‬‬ ‫يجككب علككى المعلككم أن يسككاعد التلميككذ علككى اسككتخلص المعككايير‬ ‫‪.‬‬ ‫ثالثا ‪ :‬الخاتمة‬ ‫تشكل خلصة الخطبة ‪ ،‬لذا وجب أن تتضــمن الفكــار الرئيســة مــوجزة‬ ‫مركزة في فكرة شاملة كافية ‪ .‬‬ ‫أل يشجع على القول إل من لديه ما يلقيه على إخوانه ‪.‬‬ ‫يجــب أن يكــون هنــاك دروس تدريبيـــة يقصــد بهــا‬ ‫‪.‬‬ ‫أن يعود الخطيب مــن التلميــذ علــى إعــداد كلمتــه‬ ‫‪..‬‬ ‫أن يكون الغرض الرئيس هو الستماع لما يقال ‪.‫أن يكون حيا بعيدا عن الجمود ‪،‬‬ ‫مثيرا للدهشة والعجاب ‪.‬مــع الســتفادة مــن أســلوب‬ ‫القصة والتمثيل والتيان بالمضادات وتفنيدها‪.‬ومن الضروري أن تكون عباراتها قويــة مــثيرة‬ ‫للعاطفة مؤثرة في الوجدان ‪.‬‬ ‫أن تكون الفكار مترابطة متسلســلة ‪ .3‬‬ ‫المتكلم من زملئه أن يلحظوه وأن يبينوا له ما يطرأ عليه مــن‬ ‫تحسن في موقفه وإلقائه وأسلوبه ‪.2‬‬ ‫تحســين نــواحي الضــعف الــتي قــد تعــرض لبعــض التلميــذ ‪،‬‬ ‫فيرشدهم المعلم ويعالج قصورهم ‪.. .‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫هناك عدة طــرق لتــدريس فــن الخطابــة نــذكر منهــا علــى ســبيل المثــال ل‬ ‫الحصر ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪34‬‬ .‬‬ ‫أن يكون جو الفصل خاليا من التكلف والشكلية‪..‬‬ ‫العناية بالتقويم الذاتي الذي يقوم علــى أن يطلــب‬ ‫‪.‬‬ ‫لبد أن يتدرج الخطيب في العرض من الهم فالمهم ومن العام إلى‬ ‫الخاص ‪.‬كمشــروع مــا أو‬ ‫هوايات بعض الطلب ؛ بحيث تنشأ الحاجة إلى ممارســة خطبــة‬ ‫في موقف طبيعي بحيث يكون ‪:‬‬ ‫المتحدث ممثل لسلوكه وذاته ؛ فيتحدث عن شيء يعرفه ‪ ،‬ويستعد له ‪.‬‬ ‫السلوب الفصيح الذي ل يصعب فهمه ول يكــون ركيكــا مبتــذل ‪ ،‬مــع‬ ‫الحرص على التنوع في الداء‪.4‬‬ ‫الصككحيحة الككتي يسككتطيعون بمقتضككاها أن يحكمككوا علككى الخطبككاء وخطبهككم ‪ ،‬وأن‬ ‫يقوموا الكلمات التي يستمعون إليها أو يلقونها ‪.‬‬ ‫قادرا على استقطاب أذهان السامعين ‪.1‬‬ ‫حتى يتسنى له تحديد الغرض الذي يتجه لتحقيقــه لــدى جمهــور‬ ‫السامعين ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫أسلوب التعليم التعاوني ‪ :‬وهو عبارة عــن إشــراك مجموعــة‬ ‫من الطلبة في تصميم خطبة محفلية أو وعظية ‪.‬‬ ‫الرسائل‬ ‫نبذة تاريخية عن الرسائل‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪35‬‬ .‬‬ ‫•‬ ‫أســلوب التقمــص واللقــاء لبعــض الخطــب المعــدة لخطبــاء‬ ‫سابقين وعصريين ‪.‫•‬ ‫عرض نماذج لخطب وعظيــة ومحفليــة ثــم اســتنباط تعريــف‬ ‫الخطبة ومقوماتها وأجزائها والوصول إلى السمات العامــة‬ ‫للفن الخطابي ‪.‬‬ ‫•‬ ‫استغلل المنبر الذاعي داخل المدرســة فــي تطــبيق وإلقــاء‬ ‫بعض الخطب ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أســلوب الســرد والعــادة لخطبــة الجمعــة الــتي يحضــرها‬ ‫الطالب في مسجد الحي‪ ،‬أو يستمع إليها من شريط مسجل‬ ‫‪.

‬‬ ‫أقسامها الرئيسة‪:‬‬ ‫تنقسم الرسائل إلى قسمين رئيسين هما‪-:‬‬ ‫أ‪-‬الرسائل الرسمية )الديوانية( وهي تلك التي تخص دواوين الدولة والمكاتبــات‬ ‫الرسمية بين الملوك‪ ،‬والوزراء ‪،‬والقطاعات الحكومية ‪.‬‬ ‫‪-3‬اليجاز‪ :‬ويعني خلو الكلم من الحشو والتطويل ‪.‬‬ ‫ثانيا‪ -:‬مرونة النثر ويسر تعبيراته وقــدرته علــى تصــوير المعــاني ممــا ل يــتيحه‬ ‫الشعر لرتباطه بقواعد موسيقية معقدة من وزن وقافية‪.‬وفي ذلك يقول إبراهيم الشيباني ‪ ):‬إذا احتجت إلى‬ ‫مخاطبة أعيان الناس وأوساطهم ‪ ،‬أو سوقتهم ‪ ،‬فخاطبه على قدر أبهته وجللته ‪،‬‬ ‫وعلو مكانته وانتباهه ‪ ،‬وفطنته ‪ ،‬ولكل طبقة من هذه الطبقات معدن ومذاهب‬ ‫يجب عليك أن تراعيها في مراسلتك فل تكتب لمن أصيب في ماله ‪ ،‬أو في عياله‬ ‫كما تكتب لمن فرغ ووفر ماله( ‪ .‬‬ ‫تعريف الرسالة الخوانية‪:‬‬ ‫لو أردنا أن نعرف الرسائل الخوانية فنستطيع القول ‪-:‬‬ ‫إن الرسائل الخوانية هي التي تصور عواطف الفراد ومشاعرهم من رغبة‪ ،‬ورهبة‪،‬‬ ‫ومديح‪،‬وهجاء‪ ،‬وعتاب ‪ ،‬واعتذار‪ ،‬وتهنئة‪ ،‬وشكر‪.‬وقد اشترط في الرسالة الخاصة أن تحتوي على‬ ‫خمس خواص هي ‪-:‬‬ ‫‪-1‬السذاجة‪ :‬التي تجعل الكلم بعيدا عن التكلف والزخرفة والبهرجة المفتعلة ‪.‫عرفــت الرســائل علــى مــر العصــور ولكــن بــدرجات متفاوتــة ‪،‬بدايــة بالعصــر‬ ‫الجاهلي ومن ثم عصر صدر السلم ‪،‬ولكنهــا نمــت فــي العصــر العباســي نمــوا‬ ‫واســعا ‪،‬ســواء مــا عــرف منهــا بالرســائل الرســمية )الديوانيــة( أو مــا يســمى‬ ‫بالرسائل الخوانية )الشخصية ( ومما ساعد على بروز فن الرسائل في العصــر‬ ‫العباسي ما يلي ‪-:‬‬ ‫أول‪ -:‬ظهور طبقة ممتازة من الكتاب الذين يجيدون الكتابــة فــي هــذا المجــال‬ ‫إجادة ممتازة وخاصة من كان يكتب منهم في الدواوين‪.‬‬ ‫تعريف الرسالة‪:‬‬ ‫هي فن من فنون النثر غايتها التواصل مع الناس ومعرفة أحوالهم ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪36‬‬ .‬‬ ‫أهم صفات الرسائل الخوانية ‪:‬‬ ‫يطلق على فن الرسائل المكاتبات ‪ ،‬وتعرف بأنها مخاطبة الغائب بلسان القلم ‪،‬‬ ‫ويجب أن يراعى فيها أحوال الكاتب والمكتوب إليه ‪ ،‬ونوع العلقة بينهما ‪ ،‬وقد تنبه‬ ‫لذلك القدماء وأوصوا به ‪ .‬‬ ‫‪ -2‬الجلء ‪ ) :‬الوضوح ( حيث تجلو الكلم من الغموض والتعقيد فيتصف‬ ‫بالوضوح ‪.‬‬ ‫‪-4‬الملءمة‪ :‬أي التناسب بين الكلم ومنزلة المرسل إليه‪.‬‬ ‫ب‪-‬الرسائل الشخصية وهي المتعارف عليها بالرسائل) الخوانية ( ويندرج تحتها‬ ‫‪ ،‬الدعوة‪ ،‬التهاني‪ ،‬الشكر ‪ ،‬العتاب …………الخ ‪.‬‬ ‫‪-5‬الطلوة‪ :‬والمقصود بها العذوبة وجودة العبارة وسلمة المعنى ‪.

3‬الموضوع ‪ -:‬وهو تحديد غرض الرسالة ‪ ،‬كأن تكون )) تهنئة أو‬ ‫دعوة أو شكرا والتي اشترطنا فيه البساطة وعدم التكلف سلفا ‪.2‬كيف تبدأ كتابة الرسالة ؟‬ ‫‪ .‬الخ ‪.4‬كيف تكون نهاية الرسالة ؟‬ ‫ومن خلل إجابة الطلب على هذه السئلة بمشاركة المعلم تكون‬ ‫الصورة بمشيئة الله قد اتضحت في أذهانهم ‪.‫كيف يمكن كتابة الرسالة ‪-:‬‬ ‫فيما يتعلق بالرسائل الخاصة ) الخوانية ( فل يوجد قواعد وأصول محددة‬ ‫يجب اتباعها سوى ما أصبح متعارفا عليه من استهلل الرسالة بالتحية وإبراز‬ ‫المشاعر الخالصة بعبارات رقيقة مصقولة ‪ ،‬ثم تناول الموضوع بعرض بسيط ولغة‬ ‫سهلة مهذبة ‪ ،‬وحسن تخلص بين أجزاء الرسالة وصول إلى الخاتمة التي يجب أن‬ ‫تكون مؤثرة ‪ ،‬ويشترط أن يكون السلوب في الرسالة الخاص )الخوانية ( بعيدا‬ ‫عن التكلف يهدف إلى عقد أواصر الثقة بين الكاتب والمكتوب إليه ‪ ،‬وأن يقترب‬ ‫الكاتب من مطلوبه بتلطف ومودة بعيدا عن اصطناع الحيلة الممقوتة ‪0‬‬ ‫عناصر الرسالة ‪-:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫هذه بعض السئلة التي يمكن أن يطرحها المعلم على طلبه ومن‬ ‫خلل الجابة عليها يستطيع تقريب الصورة إلى أذهانهم ‪.4‬الخاتمة ‪ -:‬وهي بمثابة الوداع وفيها تودع المرسل إليه وتدعو له من خللها‬ ‫بما تريد‪.‬ومن ثم تبين مصدر الرسالة‪ ،‬واسم المرسل ‪ ،‬والتاريخ ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫س‪ -:‬كيف تكتب رسالة ؟ ويمكن تقسيم السؤال إلى عدة أسئلة كالتالي ‪-:‬‬ ‫‪ ..‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫س‪ -:‬ما الموضوعات التي تتناولها الرسالة الشخصية ؟‬ ‫إن هذه الموضوعات كثيرة ومتنوعة منها ‪ ،‬التهنئة ‪،‬والشكر ‪ ،‬والمباركة ‪،‬‬ ‫والتعزية ‪ ،‬والمواساة ‪ ،‬أو توجيه الدعوات ……‪.1‬المقدمة ‪ -:‬وهي ما يتعارف عليه بالديباجة ‪ ،‬وهي تلك اللفاظ‬ ‫التي تنزل فيها المرسل إليه منزلة الخ ‪.1‬لمن تكتب الرسالة ؟‬ ‫‪ .‬‬ ‫س‪ -:‬متى يكتب النسان رسالة ؟‬ ‫عند التعبير عن عاطفة ما من العواطف ‪ ،‬أو نقل خبر ما …‪،‬‬ ‫س‪ -:‬متى تكون الرسالة شخصية ؟‬ ‫توصف الرسالة بأنها شخصية عندما تكون موجهة من شخص إلى آخر له‬ ‫علقة قرابة به أو صداقة ‪ ،‬أو أية رابطة خاصة غير رسمية ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪37‬‬ .3‬ما الموضوعات التي تتناولها الرسالة ؟‬ ‫‪ .2‬التحية ‪ -:‬وهي إلقاء التحية على المرسل إليه من خلل الرسالة‬ ‫‪.

‬‬ ‫‪ -11‬يدرب الطلب على تنظيم الفكار والتعبير عنها ‪.‬‬ ‫‪ -5‬التحضير للرسالة بأسئلة مختلفة ‪.‬‬ ‫‪ -9‬يختار بعض الطلب للحديث في موضوع الرسالة مع تشــجيعهم فــي‬ ‫الحديث من وجهة النظر الشخصية بصدق ‪.‬‬ ‫نموذج لرسالة التهنئة ‪:‬‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫حفظه الله…‬ ‫صديقي العزيز ‪ :‬أحمد‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫أخي العزيز أبعث إليك برسالتي هذه سائل المولى عز وجل أن تصلك وأنت‬ ‫بصحة جيدة وأحوالك على ما يرام ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪38‬‬ .:‬‬ ‫• المشاركة الوجدانية للخوان و الزملء ‪.‫إضاءة في تدريس المهارة ‪.‬‬ ‫‪ -8‬يعرض عناصر الرسالة ويشرحها ‪.‬‬ ‫عزيزي أحمد علمت بحصولك على شهادة الثانوية العامة بتفوق لذلك فإنني‬ ‫أزف إليك أجمل التهاني لما حققته‪ ،‬وما كان ذلك إل نتيجة طبعية لما بذلته من جهد‬ ‫رجيا من الله العلي القدير أن يستمر هذا‬ ‫طيلة العام الدراسي المنصرم ‪،‬‬ ‫التفوق خلل المرحلة الجامعية لتحقق ما تصبو إليه ‪ ،‬ليفرح بك والداك واعلم‬ ‫صديقي العزيز أنني في شوق لرؤيتك طبيبا أو مهندسا ‪ ،‬لتنظم إلى بقية إخوانك‬ ‫من شباب هذا الوطن المعطاء …‬ ‫أخوك ‪-:‬‬ ‫حســام ‪.‬‬ ‫‪ -12‬يختار بعض الرسائل التي يظهر فيها المتياز ‪ ،‬ويعرضــها علــى طلب‬ ‫الفصل ليعيد كل النظر في رســالته علــى ضــوئها ‪ .‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫استخدام اللغة التي تتطلبها ‪.‬‬ ‫‪ -10‬يستمع المعلم للمتحدثين ويشجعهم ويزودهم بما يحتاجون إليــه مــن‬ ‫ألفاظ وعبارات ‪.‬‬ ‫• الصدق في التعبير عما في النفس ‪.‬‬ ‫‪ -7‬يقرأ الموضوع ثم يقرأ كذلك مجموعة من الطلب ‪.:‬‬ ‫يهيئ المعلم نفسه لدرسه ‪ ،‬ويسجل بياناته وموضوعه المقترح ‪.:‬‬ ‫تزويد الطالب بخبرة حول الموضوع الذي يريد طرحه ‪.‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫استخدام وسائل المجاملة بها في مواطنها الملئمة اكتسـاب‬ ‫‪-4‬‬ ‫الميل إلى ‪.‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪ ‬يحدد أهداف درسه ‪ ،‬وتتمثل فيما يلي ‪.‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫اكتساب المهارة في كتابة الرسالة ‪.‬‬ ‫‪ -6‬إعلن موضوع الدرس للطلب وتسجيله على السبورة ‪.‬ويهيــئ نفســه لكتابــة‬ ‫الرسالة في الدرس نفسه أو في درس قادم ‪.

‫نموذج لرسالة شكر ‪:‬‬ ‫حفظه الله‬ ‫أستاذي الفاضل‬ ‫الســلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫من ربوع المنطقة الشرقية من بلدنا الحبيبة المملكة العربية السعودية ‪،‬‬ ‫وتحديدا من مدينة الظهران العامرة ‪ ،‬أبعث إليك برسالتي هذه سائل المولى عز‬ ‫وجل أن تكون بصحة جيدة ‪.‬‬ ‫وأخيرا فإنني أنتظر وصولك بفارغ الصبر والسلم عليكم ورحمة الله‬ ‫وبركاته‬ ‫أخوك‪ :‬فيصـل‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪39‬‬ .‬‬ ‫اعلم أستاذي الجليل بأنني في شوق لرؤيتك والستماع إلى توجيهاتك‬ ‫ونصائحك القيمة ‪ ،‬والنهل من معين علمك ‪.‬‬ ‫اعلم يا أخي الكريم أنني في شوق شديد لرؤيتك وذلك بعد نهاية عام‬ ‫دراسي حافل ‪ ،‬وبعد أن من الله علينا جميعا بالنجاح‪.‬‬ ‫أستاذي العزيز ‪ ،‬إنني أرسل إليك رسالتي هذه اعترافا مني وتقديرا‬ ‫مقرونين بالشكر الجزيل نظير ما قدمته لنا طيلة دراستنا في المرحلة الثانوية ‪،‬‬ ‫كما أبلغك بأنني أسير في دراستي الجامعية سيرا حسنا ‪ ،‬واضعا نصب عيني‬ ‫نصائحك الجليلة لنا ‪،‬‬ ‫وأخيرا لك مني ومن جميع زملئي الذين التحقوا بجامعة الملك فهد للبترول‬ ‫والمعادن أطيب التحيات وأحر الشواق ولك أيضا منا خالص الدعاء بالصحة‬ ‫والعافية ‪.‬أبعث إليك برسالتي هذه‬ ‫راجيا من الله العلي القدير أن تصلك وأنت ترفل في ثياب العافية ‪.‬‬ ‫وكم يسعدني أخي الكريم أن أدعوك لزيارة منطقة الباحة الجميلة لتزداد‬ ‫بوجودك بيننا جمال ‪ ،‬وذلك لتقضي معنا أياما جميلة نستمتع معا بالهواء العليل‪،‬‬ ‫وتعايش معنا ما يقام من أنشطة سياحية خلل هذا الصيف ‪.‬‬ ‫والسـلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫ابنك المخلص ‪ :‬أيمن‬ ‫نموذج لرسالة دعوة ‪:‬‬ ‫حفظه الله‬ ‫أخي وصديقي ‪ :‬أسامة‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫من ربوع الباحة الجميلة ‪ ،‬هذه المنطقة التي عشقت ترابها ‪ ،‬وتنسمت‬ ‫عليل هوائها ‪ ،‬ونحن على أبواب فصل الصيف الجميل ‪.

.‬غير أ ّ‬ ‫جعلني ألجأ إليكم بعـد اللـه ‪ ،‬ولعلـه مـن المفيـد أن أورد لسـعادتكم المعانـاة الـتي‬ ‫تعرضت لها منذ تقدمت بطلبي ‪.‬ب ) ‪(316‬‬ ‫بن محمد الغانم‬ ‫مقدم الطلب ‪ /‬فهد‬ ‫نموذج لكتابة الشكوى ‪:‬‬ ‫سعادة رئيس بلدية …………‬ ‫المحتــرم‬ ‫وبعــد ‪:‬‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته ‪،‬‬ ‫فإنه ل يخفى على سعادتكم الــدور الكــبير الــذي يقــوم بــه قســم الخــدمات‬ ‫ن ما تعرضت له من مماطلة أثناء إنها إجراءات استخراج رخصة محل‬ ‫لديكم ‪ .‬‬ ‫ً‬ ‫تقدمت إلى قسم الخدمات بتاريخ ‪10/1/1422‬هـ طالب ـا اســتخراج رخصــة‬ ‫محل مواد بناء ‪ ،‬فطلب مني الموظف المختص قائمة طويلة لــم يكــن لــي بــد مــن‬ ‫إحضارها ن وفي اليوم التــالي تــوجهت إلــى ذات الموظــف فلــم أجــده ‪ ،‬وحــاولت‬ ‫ي النتظار حتى يباشر عملــه‪ .‬‬ ‫وفقه الله‬ ‫العنوان ‪ :‬جدة ـ حي الجامعة‬ ‫ص‪ .‬وأرغب أن أكون ممن نالوا شرف‬ ‫خدمة الوطن من خلل العمل في إدارتكم ‪ .‬وستجدون برفقة هذا الطلب صورا ً‬ ‫من مؤهلتي الدراسية ‪.‬وعنـدما استفسـرت منـه عـن ذلـك قـال لـي ‪ :‬إ ّ‬ ‫الموظف المختص بمعاينة الموقع رفض المرور إل بعد عشرة أيام ……‪.‬‬ ‫داعيا ً الله أن يوفقني وإياكم إلى خدمة دينه ‪ ،‬والله يحفظكم ويرعاكم ‪.‬انتظــرت ‪،‬‬ ‫السؤال عنه فتبين لي أنه في إجازة وعل ّ‬ ‫ً‬ ‫وعدت إلى القسم نعد شهرين ووجدته فاســتقبلني عابسـا غيــر مبــدي الرغبــة فــي‬ ‫إنهاء إجراءاتي ‪ ،‬فاستلم أوراقـي ووعـدني بعـد عشـرة أيـام ‪ ،‬عـدت علـى الموعـد‬ ‫وأخبرني أن أنتظر المختص بالكشــف علــى المحــل فــي اليــوم التــالي ‪ .‬مــر اليــوم‬ ‫ن‬ ‫التالي والذي يليه ولم يأت أحد ‪ ..‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪40‬‬ .‫نموذج للطلب ‪:‬‬ ‫التاريخ ‪24/5/1422 :‬هـ‬ ‫سعادة مدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته ‪،‬‬ ‫أما بعد ‪:‬‬ ‫أفيد سعادتكم أنني أحد أبناء هذا الوطن المعطاء ‪ ،‬وحاصل على شهادة‬ ‫الثانوية العامة ‪ ،‬ولديّ دورة في الحاسب اللي ‪ .

‬والله يرعاكم ‪...‬‬ ‫التوقيــــــــــــــــــع ‪:‬‬ ‫…………‪.‬‬ ‫نثر المنظوم‬ ‫ويطلق عليه حل الشعر أو نثر الشــعر ‪ ،‬وهــو شــرح أبيــات الشــاعر ‪ ،‬وبيــان‬ ‫مراميه وأغراضه ‪ ،‬وبيان معاني ألفاظه ‪.‬‬ ‫الســـــــــــــــــــم ‪:‬‬ ‫……………‪.‬‬ ‫إبدال ألفاظ البيت بمرادفاتها ‪ :‬ويبقى على بعضها الخر ‪.‬‬ ‫والسلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫والدك ‪ :‬محمد‪..‬‬ ‫لذا فإنني أنصحك بأن تتمسك بآداب السلم وتعــاليمه ‪ ،‬وتعــض عليهــا بالنواجــذ‬ ‫فالسلم هو دين العــدل والحــق ‪ ،‬وبــه خلص المــم وخروجهــا مــن الظلمــات إلــى‬ ‫النور ‪ ،‬وأوصيك بأداء الصلة في وقتها ‪ ،‬والبعد عن رفقاء السوء ‪ ،‬وقبــل هــذا وذاك‬ ‫عليك بقراءة القرآن الكريم ففيه شفاء لما في الصدور ‪ ،‬وعليــك أن تــدرك حقيقــة‬ ‫هامة أل وهي أنك تمثل بلدك بلد السلم فكن أنت ومن معك من أبناء الوطن خيــر‬ ‫سفراء لوطنكم ‪ ،‬وكونوا خير من يمثل السلم في صورته الحقيقيــة ‪ ،‬كونــوا قــدوة‬ ‫لشــباب العــالم ‪ ،‬ولــك ولجميــع المغــتربين مــن أبنائنــا الــدعاء بــالتوفيق والنجــاح ‪،‬‬ ‫لتعودوا إلى وطنكم مسلحين بسلح العلم الذي سبقه سلح الدين وحب الوطن ‪..‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪41‬‬ .‫سعادة الرئيس لقد طال الوقت ومللت الــذهاب واليــاب مــن أجــل أمــر بســيط ل‬ ‫يحتاج هذا الروتين الممل ‪ ،‬وكل ما أرجـوه أن تتكـرم بتـوجيه العـاملين لـديكم إلـى‬ ‫سرعة إنهاء طلبي ‪ ..‬‬ ‫طرق نثر المنظوم ‪:‬‬ ‫سلك الناس في نثر الشعر طرقا منها ‪:‬‬ ‫نثر البيت مع المحافظة علــى ألفـاظه عينهــا ‪ :‬وهــذا ل يعنــي‬ ‫‪-1‬‬ ‫شيئا ً سوى أننا عمدنا إلــى نــثر هــذه اللفــاظ الــتي كــانت منظومــة‬ ‫مسبوكة منتظمة وبعثرتها ‪ ،‬فنسفنا نظامها وشوهنا انسجامها ‪..‬‬ ‫نموذج لرسالة نصح‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫ابني العزيز ‪،‬‬ ‫وبعد……‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫أكتب إليك هذه الرسالة وأنا في شوق عارم إلى رؤية وجهك المشرق بنــور‬ ‫اليمان ‪ ،‬ابني العزيز‪ ،‬كما تعلم يا بني بأنك تعيش في ديار الغربة بعيــدا عــن الهــل‬ ‫والصحاب ‪ ،‬بعيــدا عــن أرض الــوطن أرض النبــوة ن أي بنــي لقـد نشــأت وتعلمــت‬ ‫وترعرعت على تعاليم الدين القويم ‪ ،‬وهاأنت تعيش في أرض ل يــدين أهلهــا بــدين‬ ‫السلم ‪ ،‬وتختلف عاداتهم وتقاليدهم عما تربيت عليه من قيم وعادات وتقاليد تنبــع‬ ‫من تعاليم السلم ‪..

‬‬ ‫وخير ما يعول عليه في نثر الشعر هو التدريب والتمرين ‪ ،‬علــى أن يســتمر ذلــك‬ ‫مدة طويلة ‪ ،‬حتى يصير نثر الشــعر ملكــة ‪ ،‬فل يجــد الطــالب بعــد ذلــك صــعوبة إذا‬ ‫رغب في ذلك ‪.‬‬ ‫نموذج لنثر مقطوعة‬ ‫ما قال الخطراوي في رثاء الملك فيصل بن عبد العزيز يرحمه الله ‪:‬‬ ‫م ّ‬ ‫واغسلي بالدموع جرح الباء‬ ‫*‬ ‫فيصل مات فاندبي يا بلدي‬ ‫ســطوة الكفــر فــي ليــالي‬ ‫*‬ ‫مــن لصــوت الســلم يشــكو بنــوه‬ ‫الشقاء‬ ‫في جميع الرجــاء والنحاء‬ ‫*‬ ‫من لدين القرآن يحمي حماه‬ ‫يخاطب الشاعر أهل بلدنا التي تعتبر محـ ّ‬ ‫ط آمــال المســلمين حيــن افتقــدنا‬ ‫ّ‬ ‫القائد العظيم الملك فيصل بن عبد العزيز يرحمه اللـه وافتقـده العـالم كلـه قـائل ً ‪:‬‬ ‫يحق لنا ولكل المسلمين ولكل عاقل فــي العــالم أن يتــألم ألم ـا ً شــديدا ً لفقــد هــذا‬ ‫البطل ويحق لنا أن نبكي عليه لكن بكاءنــا بكــاء قلــوب الشــجعان الــذين يواصــلون‬ ‫المسيرة مسيرة البطل الذي كان يناصــر أبنــاء المســلمين وكــان يحمــي الســلم‬ ‫وأهله في كل مكان وهــو الــداعي إلــى التضــامن الســلمي والــداعم لــه بسياســة‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪42‬‬ .‫نثر البيت بألفاظ غير ألفاظه ‪ :‬وصياغته بألفاظ الناثر ‪ ،‬فإن‬ ‫‪-3‬‬ ‫استطاع أن يزيد على المعنى كان ذلك أحسن وأجــود ‪ ،‬وعلــى كــل‬ ‫حال فعليه أن يحسن التصرف ‪ ،‬ويتقن التأليف بجمل جيــدة أنيقــة ‪،‬‬ ‫ويجب عليه أن يتنبه إلى التي ‪:‬‬ ‫فهم معنى البيت فهما جيدا ويصوغه بألفاظ من عنده ‪.‬‬ ‫نموذج لنثر المنظوم‬ ‫ما قال ابن الثير ‪:‬‬ ‫م ّ‬ ‫مقالــة الســوء إلــى أهلهــا‬ ‫أســرع مــن منحــدر‬ ‫*‬ ‫سائل‬ ‫ومــن دعــا النــاس إلــى ذمــه‬ ‫*‬ ‫مــوه بــالحق‬ ‫ذ ّ‬ ‫وبالباطل‬ ‫ً‬ ‫يحذرنا الشاعر من قول السوء قائل ‪ :‬إن القول السيئ يرجع علــى أصــحابه‬ ‫بسرعة تشبه سرعة الماء المنحدر من مكان شديد الرتفاع ؛ فالــذي يقــول الســوء‬ ‫للناس كأنه يدعوهم إلى سبه وبالتالي فهــم ســوف يسـّبونه بــالعيوب الــتي فيــه و‬ ‫العيوب التي ليست فيه أيضا ً وهو الجاني على نفسه ‪.‬‬ ‫•‬ ‫التوسع في معناه بعد أن يفهم معاني ألفاظه الصعبة ‪ ،‬والناحية التي‬ ‫•‬ ‫قصد الشاعر بيانها فيه ‪.‬‬ ‫شرح البيت بنحو سطرين أو ثلثة دون استعمال أي لفظ من ألفــاظ‬ ‫•‬ ‫البيت و إذا أمكن أن يزيــد عــدد ســطور الشــرح أو ينقــص حســب الســعة ‪،‬‬ ‫فهناك أبيات يتسع فيها المجال للناثر أن يزيد على المعنى ‪ ،‬ومنها ما يضيق‬ ‫فيها المجال‪.

‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة‬ ‫‪ -1‬شرح معنى نثر‪.‬‬ ‫‪ -10‬طلـب نـثر مقطوعـة شـعرية مـن كـل طـالب علـى حـدة )الصـف الثـاني‬ ‫المتوسط( ‪..‬‬ ‫‪ -9‬طلب نثر بيت أو بيتين من كل طالب على حدة ‪.‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫التمثيل للمنظوم ‪.‬‬ ‫‪ -11‬متابعة إنتاج الطلب مع التشجيع والتوجيه ‪.‬الصف الثاني المتوسط(‬ ‫‪ -8‬نثر مقطوعة بسيطة نثرا ً يشار أثناءه إلى الجوانب الــتي يهتــم بهــا شــارح‬ ‫الشعر بحيث يشارك الطلب في هذا النثر )الصف الثاني المتوسط( ‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫شرح معنى المنظوم ‪.‫حكيمة قوية ول يعني قول الشاعر )من لصوت السلم ( وقوله)من لــدين القــرآن(‬ ‫أن المسيرة توقفت وإنما في هذا إشارة إلى بعض أعمال الفيصل يرحمه الله ‪.‬‬ ‫‪ -7‬بيان معنى مقطوعة شعرية ‪).‬‬ ‫الحوار‬ ‫تعريفه ‪ :‬الحوار لغة مصدر حاوره ‪ ،‬أي جاوبه وراجعه الكلم ‪ 0‬وهو تــوالي‬ ‫الكلم بين اثنين أو أكثر من المتحاورين ‪ ،‬كــل يعطـي رأيــه حـول موضـوع معيــن ‪0‬‬ ‫وكثيرا ما يقتصر هذا السلوب على شخصين دون غيرهما ‪0‬وكان سقراط من أبرز‬ ‫الفلسفة الذين اتخذوه أسلوبا أو طريقة في الجدل ‪0‬‬ ‫وللحــوار شــروط أهمهــا أن يكــون حــوار مبنــى ومعنــى ‪ ،‬متفقــا وأحــوال‬ ‫المخاطب ‪ ،‬أي أن يلئم الحوار شخصية المتكلم ‪0‬فمهمة الكــاتب عســيرة فــي أن‬ ‫يجعل الحوار ملونا بألوان الشخصيات التي يجعلها تنطق بأفكاره ومبــادئه وغايــاته‬ ‫‪ 0‬وقد عمد بعض الكتاب إلى إجراء الحوار على ألسنة البهائم كما في بعض أمثــال‬ ‫كليلة ودمنة لغايات متعددة فكرية وأدبية بعينها ‪0‬‬ ‫أنواع الحوار ‪:‬‬ ‫حوار‬ ‫‪-1‬‬ ‫حوار‬ ‫‪-2‬‬ ‫حوار‬ ‫‪-3‬‬ ‫حوار‬ ‫‪-4‬‬ ‫عرض المشكلت واقتراح الحلول المناسبة لها ‪0‬‬ ‫إدارة الندوات والشتراك فيها ‪0‬‬ ‫اللقاءات الصحفية والذاعية ‪0‬‬ ‫بين شخصيتين خياليتين ‪0000‬إلخ ‪0‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪43‬‬ .‬‬ ‫‪ -6‬تطبيق ما سبق على بيت أو بيتين ‪.‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫‪ -5‬عرض الجوانب التي يهتــم بهــا الــذي يشــرح الشــعر ) الكلمــات‪-‬المعــاني‪-‬‬ ‫الصور‪-‬العاطفة( بشكل يتناسب مع مستويات طلب المرحلة بحيث ل يتعمق‬ ‫العارض لهذه الجوانب كثيرًا‪.‬‬ ‫التمثيل للنثر ‪.

‬‬ ‫‪ -2‬يحضر المعلم حوارا بين شخصين ويحدد الهدف من الحوار وموضوع الحوار ثم‬ ‫يطالب اثنين من الطلب بتمثيل هذا الحوار أمام زملئهم عن طريق ما هو مكتوب‬ ‫عندهم مما أعده المعلم مسبقا ‪0‬‬ ‫‪ -3‬من خلل النموذج الذي أعده المعلم يتم بمشاركة التلميذ استنتاج عناصر‬ ‫وآداب الحوار ‪.‫عناصر الحوار ‪:‬‬ ‫‪ -1‬التمهيد ‪ :‬هو عبارة عــن مقدمــة وجيــزة توضــح الفكــرة الساســية الــتي يــدور‬ ‫حولها الحوار ‪ ،‬كما تبين كيف اجتمع المتحاورون وكيف بدأوا حديثهم ‪0‬‬ ‫‪ -2‬المحاورة ‪ :‬وهو الكلم المتداول بيــن المتحــاورين الــذي يحــاول كــل منهــم أن‬ ‫يبدى فيه وجهة نظرة المؤيدة لها ‪0‬‬ ‫‪ -3‬الختام ‪ :‬وهــو الخــروج مــن الحــوار بحكــم عــام إمــا أن يكــون فــي صـالح أحــد‬ ‫المتحاورين أو يكون داعيا إلى المصالحة والتسوية ‪0‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫‪ -1‬أول يبدأ المعلم بتوضيح مفهوم المهارة عن طريق الحوار والمناقشة وتدوينه‬ ‫على السبورة ‪.‬‬ ‫‪ -4‬يوزع المعلم عدة موضوعات على الطلب ويجعل كل اثنين فــي موضــوع واحــد‬ ‫يحضران له ثم يقومان بالمحاورة أمام الطلب ‪0‬‬ ‫‪ -5‬يعلق المعلم على بعض الموضوعات التي تحتاج إلى تعليككق ويككوجه المتحككاورين عنككد وجككود ملحظككات‬ ‫‪000‬‬ ‫بعض الداب العامة التي ينبغي مراعاتها أثناء الحوار‬ ‫أ‪ -‬الداب النفسية للحوار ‪ :‬المتعلقة بالمتحاورين ‪ ،‬من حسن الستماع‬ ‫واحترام الطرف الخر وعدم سبه وشتمه ‪ ،‬والهدوء والثقة بالنفس ‪ 0‬إثارة الكلم‬ ‫حول موضوع البحث وتجنب الخروج عنه ‪ 0‬مراعاة شخصية المخاطب ومدى ثقافته‬ ‫ووعيه‪.‬‬ ‫ب‪ -‬الداب العلمية ‪ :‬وتتعلق بالكفاءة العلمية ‪ ،‬ونقطة البدء ‪ ،‬والتدرج في طرح‬ ‫الموضوع ‪ ،‬والبدء بالهم ‪ ،‬والصدق والمانة ‪ ،‬وضرب المثلة ‪ ،‬وإيراد الدلة‬ ‫والبراهين‪ ،‬والرجوع إلى الحق والتسليم بالخطأ ‪ 0‬مراعاة الدقة والتزان أثناء‬ ‫المحاورة ‪0‬‬ ‫ج‪ -‬الداب اللفظية ‪ :‬وتتعلق بالعبارات المناسبة ‪ ،‬وأدب السؤال ‪ ،‬والتذكير‬ ‫والوعظ ‪ ،‬وعدم الستعجال ‪ ،‬ومباغتة المحاور‪ ،‬وثناء المحاور على نفسه أو خصمه‬ ‫بالحق ‪ 0‬التمسك بالتعاليم السلمية أثناء المحاورة ‪ 0‬البتعاد عن الحشو والبتذال‬ ‫أثناء المحاورة ‪.‬‬ ‫طريقة تقويم الحوار ‪ ) :‬كتابيا ( ‪0‬‬ ‫يكلف المعلم الطلب بكتابة محاورة بين شخصين في موضوع محدد ‪ 0‬مثل‬ ‫البخيــل والكريـم ‪ ،‬القلــم والكتـاب ‪ ،‬الشــجاع والجبـان ‪ 000 ،‬ثـم يقـوم بعـد ذلـك‬ ‫بتصحيحها وقراءة الجيد منها أمام الطلب ‪0‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪44‬‬ .

‫طريقة تقويم الحوار ‪ ) :‬شفويا ( ‪0‬‬ ‫يختار المعلم اثنين من الطلب ويحدد لهمــا موضــوعا معينــا ثــم يــترك لهمــا‬ ‫الحرية في المناقشة وإبداء وجهة نظر كل منهما حول ذلك الموضوع ‪0‬‬ ‫نموذج في الحوار‬ ‫ّّ‬ ‫طين‬ ‫حديث ق‬ ‫التمهيد ‪:‬‬ ‫تقابل قطان أحدهما سمين تبدو عليه آثار النعمة ‪ ،‬والخر نحيف يدل منظره على‬ ‫سوء حاله ‪0‬‬ ‫وكان القط الهزيل مرابطا في زقاق ‪ ،‬وقـد طـارد فـأرة فــدخلت فـي جحـر‬ ‫لها ‪ ،‬فوقف المسكين يتربص بها أن تخرج ‪ 0‬وكان القط السمين قد خــرج مــن دار‬ ‫أصحابه يريد أن يفرج عن نفسه ‪ ،‬فأبصر الهزيل من بعيد ‪ ،‬فأقبــل يمشــي نحــوه ‪0‬‬ ‫ورآه الهزيل وجعل يتأمله وهو يتخلـع تخلـع السـد فـي مشـيته ‪ 0‬وأقبـل السـمين‬ ‫حتى دنا منه ‪ ،‬وأدركته الرحمة له ‪ ،‬إذ رآه نحيفا منقبضا طاوي البطن بــارز الضــلع‬ ‫‪0‬‬ ‫المحاورة ‪:‬‬ ‫فقال له ‪ :‬ماذا بك ؟ ومالي أرك متيبسا كــالميت فــي قــبره غيــر أنــك لــم‬ ‫تمــت ؟ أفل يســقونك اللبــن ‪ ،‬ويطعمونــك الشــحمة واللحمــة ‪ ،‬ويأتونــك الســمك‬ ‫ويقطعون لك الجبن ‪ ،‬ويفتون لك الخبز في المرق ‪ ،‬ويؤثرك الطفل ببعض طعامه ‪،‬‬ ‫وتمسحك المرأة بيدها ‪ ،‬ويتناولك الرجـل كمـا يتنــاول ابنـه ‪000‬؟ ومـا لجلــدك هـذا‬ ‫مغبرا كأنه ل تلطعه بلعابك ‪ ،‬ول تتعهده بتنظيف ‪0‬وأراك ضعفت وجهدت وكــأنه ل‬ ‫يركبك من حب النوم علــى قــدر مــن نعيمــك ورفاهيتــك ‪ ،‬وكــأن جنبيــك لــم يعرفــا‬ ‫طنفسة ول وسادة ‪ ،‬ومــا أشــبهك بأســد أهلكــه أل يجــد العشــب الخضــر والهشــيم‬ ‫اليابس ‪0‬‬ ‫قال الهزيل ‪:‬‬ ‫وأن لك لحمة وشحمة ‪ ،‬ولبنا وسمكا وجبنا وفتاتا وإنك لتقضي يومــك تلطــع‬ ‫جلدك ماسحا وغاسل ‪ ،‬أو تنطرح علــى الوســائد والطنــافس نائمــا ومتمــددا ‪ 0‬أمــا‬ ‫والله لقد جاءتك النعمة والبلدة معا ‪ ،‬وربحت شبعا وخســرت لــذة ‪ ،‬عطفــوا عليــك‬ ‫أفقدوك أن تعطف على نفسك وحملوك أعجـزوك أن تسـتقل ‪ ،‬وقـد صــرت معهــم‬ ‫كالدجاجة تسمن لتذبح ‪ ،‬غير انهم يذبحونك دلل ومال ‪ 0‬إن كان مــا فــي الحيــاة أن‬ ‫تأكل ‪ ،‬أهون ما في الحياة أن تأكل ‪ ،‬ومــا يقتلــك شــيء كاســتواء الحــال ول يحييــك‬ ‫شيء كتفاوتها ‪ ،‬ولكن أين أنت عن العلل الــتي تحركنــا إلــى لــذات أعضــائنا ومتــاع‬ ‫أرواحنا ‪ ،‬وتهبنا من كل وجودنا الخير ‪ ،‬وتجعلنا نعيش من قبل الجسم كلــه ‪ ،‬ل مــن‬ ‫قبل المعدة وحدها ؟‬ ‫قال السمين ‪:‬‬ ‫تا الله لقد أكسبك الفقر حكمة وحياة ‪ 0‬ناشدتك الله إل ما وصفت لي هــذه‬ ‫اللذات‬ ‫قال الهزيل ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪45‬‬ .

‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪46‬‬ .‫انك ضخم ولكنك ابله ‪ ،‬أما علمت أن لهفــة الحرمــان هــي الــتي تصــنع فــي‬ ‫الكسب لذة الكسب ‪ ،‬وكيف لك بذلك وأنــت وادع محصــور مــن الــدنيا بيــن اليــدي‬ ‫والرجل ؟ انك كالسد في القفص قصرت أجمته ولم تزل تصغر حتى رجعت قفصا‬ ‫يحده ويحبسه ‪ ،‬فصغر هو ولــم يــزل يصــغر حــتى اصــبح حركــة فــي جلــد ‪0‬امــا أنــا‬ ‫فغيضتي أبدا تتسع ول تزال تتسع أبدا ‪ ،‬وان الحرية لتجعلني أتنسم من الهــواء لــذة‬ ‫مثل لذة الطعام ‪ ،‬واستروح من التراب لذة كلذة اللحم ‪ 0‬ولقد كنت الساعة اختــل‬ ‫فأرة انجحرت في هذا الشق فطمعت منهــا لــذة وان لــم أطعــم لحمــا ‪ ،‬وبــالمس‬ ‫رماني طفل خبيث بحجر يريد قتلي ‪ ،‬فأحــدث لــي وجعــا ‪ ،‬لكــن الوجــع احــدث لــي‬ ‫الحتراس ‪ 0‬هل ذقت أنت لذة الفرصة والنهزة ‪ ،‬أو وجــدت يومــا فــرح النجــاة بعــد‬ ‫الروغان من عابث أو بــاغ أو ظــالم ؟ وهــل نالتــك لــذة الظفــر حيــن هولــك طفــل‬ ‫بالضرب فهزمته أنت بالعض والعقر فولى عنك منهزما ل يلوي على شيء ؟‬ ‫قال السمين ‪:‬‬ ‫وفي هذه الدنيا هذه اللذات كلها وأنا ل أدري ؟ هلم أتــوحش معــك ‪ ،‬ليكــون‬ ‫لي مثل دهائك واحتيالك ‪ ،‬وسأتصدى معك للرزق أطارده وأو اثبه ‪0‬‬ ‫الخاتمة ‪:‬‬ ‫فقطع عليه الهزيل وقال ‪:‬‬ ‫يا صاحبي إن عليك من لحمك ونعمتك علمة أســرك ‪ ،‬فل يلقانــا أول طفــل‬ ‫ي بالضــرب ‪ 0‬لنطلــق حــرا ‪ :‬فــأنت علــى‬ ‫إل أهوى لك فأخذك أســيرا ‪ ،‬وأهــوى علـ ّ‬ ‫ي‪0‬‬ ‫نفسك بلء ‪ ،‬وأنت بنفسك بلء عل ّ‬ ‫تحليل النص ‪:‬‬ ‫يدور هذا النص حول فكرة تتعلق بفلسفة الحياة وكــل مــن القطيــن اللــذين‬ ‫اختارهما الكاتب لبراز هذه الفكرة يتقمص شخصية إنسانية تدافع عن وســيلة مــن‬ ‫وسائل العيش ‪0‬‬ ‫وقد وفق الكاتب في تنميق المحاورة بين القط الهزيــل والقــط الســمين ‪0‬‬ ‫في إثارة الحياة في كل عبارة من عبارات النص ‪ ،‬ووفــق أيضــا فــي الخاتمــة الــتي‬ ‫ارتآها لكي ينهي المشادة بين المتحاورين ‪0‬‬ ‫القصة الفنية‬ ‫القصص ‪ :‬هو أحد فنون الدب النثري ‪ ،‬يعالج قضــايا اجتماعيــة وإنســانية ‪،‬‬ ‫وقد نشأ عند العرب في مطلع العصر العباســي ‪ ،‬والهــدف منــه العظــة والتســلية ‪،‬‬ ‫والقصة قديمة قدم التاريخ ‪ ،‬وهي إحدى طرق التعــبير عــن الحاســيس والمشــاعر‬ ‫ووصــف الحيــاة ‪ ،‬وهــي نــوع مــن أدب التســلية ‪ ،‬الموشــى بالمنفعــة عــن طريــق‬ ‫المغزى ‪ ،‬والحرص على الفادة الدبية واللغوية ‪.‬‬ ‫وللقصة شروط فنية أساسها العقــدة أو الحبكــة ‪ ،‬ولهــا عــرض ثــم خاتمــة ‪،‬‬ ‫ويجب أن يكون الســلوب فيهــا مناســبا للبطــال والحــداث ‪ ،‬وتعتمــد علــى الســرد‬ ‫والوصف بخلف المسرحية ‪.

1‬أن تكون نثرا ل شعرا ‪..1‬البيئة ‪ :‬وهو التمهيد في أول القصــة ‪ ،‬ويتنــاول زمانهــا ومكانهــا ‪،‬‬ ‫والظروف التي وقعت فيها أحداثها لتهيئة القارئ لفهم جو القصة ‪...‬ثم ظهر قصاص بارعون كيوسف السباعي وإحسان‬ ‫عبد القدوس ومن قبلهم المازني والعقاد ‪ .‬‬ ‫‪ ‬وفي بدايات العصر الحديث انطبعت القصة بالنطباعات‬ ‫الحديثة من أدب الغرب عن طريق الترجمة من ذلك العبرات‬ ‫للمنفلوطي ‪ .2‬يشترط لعدد كلماتها أن يتراوح مــا بيــن ألــف إلــى ثلثــة‬ ‫وإن طالت فهي رواية ‪.‬‬ ‫‪ ‬في العصر العباسي ترجم ابن المقفع كتاب ) كليلة ودمنة‬ ‫(‪ ،‬ثم ظهرت المقامات وهي فن قصصي ساذج على يد الحريري‬ ‫وبديع الزمان الهمذاني ‪ ،‬ثم تطورت ممثلة في حديث عيسى ابن‬ ‫هشام للمويلحي ‪.‬وهــي ثلثــة أنــواع ‪:‬‬ ‫أقصوصة ‪ ،‬وقصة ‪ ،‬ورواية ‪.‬‬ ‫‪ ...‬‬ ‫‪ ..2‬الحكاية ‪ :‬وهي عرض أحداث القصة مع تسلسل مشــوق يجــذب‬ ‫انتباه القارئ ‪.‬‬ ‫آلف كلمة ‪....‬‬ ‫‪ ..‬على النحو التالي ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫واصطلحا ‪ :‬هي مجموعة حوادث متخيلــة فــي حيــاة أنــاس متخيليــن ‪ ،‬لكــن‬ ‫الخيال فيها مستمد من الحياة الواقعيــة بأحــداثها وأشخاصــها ‪ ....‬‬ ‫ثانيا ‪ :‬الطار الداخلي ‪:‬‬ ‫ويقصد به بناء القصة وتكوينها وهيكلها الداخلي ‪ .‬‬ ‫‪ .‬أي اختيار الحدث وفصله عن سياقه ثم‬ ‫تتبع الثر أي استقصائه وتفاصيله ‪.‬‬ ‫عناصر القصة في المجال الدبي ‪:‬‬ ‫أول ‪ :‬الطار الخارجي‬ ‫ويقصد به نوعية السلوب ‪ ،‬وكمها وعنوانها ‪ .‫تعريف القصة ‪:‬‬ ‫القص ‪ :‬في اللغة هو القطع ‪ .3‬أن يكون لها عنوان يلخص موضوعها ‪ ،‬ويــدل علــى ركــن‬ ‫أساسي فيها‪.3‬العقدة ‪ :‬فالكاتب يمضي في عرض الحداث وبنــاء بعضــها علــى‬ ‫بعض حتى يتعقد الموقف ويتطلب الحل ‪ ،‬مع وجــود خيــط يكــون ســببا فــي‬ ‫إبراز العقدة حتى يتلهف القارئ إلى معرفة الحل والمخرج ‪.‬وغيرهم ‪.‬‬ ‫تطور القصة في الدب العربي ‪:‬‬ ‫‪ ‬وردت القصة على شكل حكايات متناثرة ‪ ،‬ول تعد قصصا‬ ‫بالمعنى الفني المعروف لخلوها من خصائص القصة الفنية‬ ‫ومميزاتها ‪.‬وهو بهذه المعاني يصلح منطلقا لفهم‬ ‫المصطلح ‪ ،‬فالقصة تقوم على القطع ‪ .‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪47‬‬ ..‬على النحو التالي ‪:‬‬ ‫‪ ...‬وهو بمعنى الخبر ؛ حيث يقتطع الخبر من سياق‬ ‫الحداث المتصلة ‪ ،‬والقص ‪ :‬تتبع الثر ‪ ..

.‬لكتابة قصة لها ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ ..‬‬ ‫أسلوب التمثيل المسرحي ‪ :‬ويعتمد على تحويل الدرس إلــى‬ ‫‪.1‬النفعـال بالتجربـة أو البحــث عـن الموضــوع ‪ ،‬وقـد تكــون التجربــة‬ ‫عادية كحادث مأساوي أو تجربة حياتية معينة أو فكرة رائجة ‪ ،‬ولكن لبد للكاتب‬ ‫أن يتمثل هذه التجربة فتتفاعل في نفسه ‪ ،‬وتستقطب تــداعيات عديــدة بحيــث‬ ‫تتجمع حولها العناصر الرئيسة التي تبنى عليها القصة ‪.‬‬ ‫ونذكر هنا قواعد عامة يمكن أن تعين على كتابة القصة ‪:‬‬ ‫‪ ..‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫• إعطاء الطلب نهاية قصة ‪ .‬‬ ‫كيف تكتب القصة الفنية ‪:‬‬ ‫القصة فن إبداعي ‪ ..‫‪ ..5‬الحل ‪ :‬تتطلب عقدة القصة حل يختم به الكـاتب قصـته ‪ ،‬وبعـض‬ ‫الكتاب المعاصرين يميلون إلى تــرك عقــدة القصــة دون حــل ‪ ،‬وحجتهــم أن‬ ‫الحياة مستمرة وأحداثها لن تنتهي بعد ‪.4‬العمل على رسم الشخصــية بحيــث ل تكــون متناقضــة مــع أقوالهــا‬ ‫وأعمالها ‪.1‬‬ ‫التي تمثل فن القصــة ‪ ،‬لتأملهـا وكشــف أوجــه الشـبه فيهـا ‪ ،‬للوصــول إلــى‬ ‫استنتاج السمات العامة لكتابة القصة الفنية ‪.2‬احتواء التجربة على بؤرة مركزية تولد ضــربا مــن ضــروب الصــراع‬ ‫والذي يختار بعــده الكــاتب النهايــة المناســبة المقصــودة ‪ ،‬وعليــه أن يتنبــه إلــى‬ ‫أهمية البداية واختيار جمل الســتهلل ليشــد القــارئ ويــثيره ‪ ..‬ولبد قبل هــذا مــن تــوفر‬ ‫ملكة قوة الملحظة وشدة الحساسية ‪ ،‬ثم القدرة اللغوية المتمكنة والمخيلة‬ ‫الفسيحة الفق ‪.‬و البداع يقوم على الموهبة‪ ،‬والموهبة لبد لها من‬ ‫صقل ‪ ،‬وصـقلها يكــون بمداومــة الطلع والتمــرس للسـاليب والجماليــات مــن‬ ‫خلل قراءة النصوص والنماذج لكبار الكتاب والدباء ‪ .‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫هناك عدة طرق لتدريس فن القصة نذكر منها على سبيل المثال ‪:‬‬ ‫أسلوب الستقراء ‪ :‬ويعتمد على عرض مجموعة من النماذج‬ ‫‪..‬‬ ‫‪ .2‬‬ ‫نص حواري مسرحي تقدم معلوماته من خلل الحوار ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪48‬‬ .‬‬ ‫ويمكن طرح هذا الفن من خلل ‪:‬‬ ‫• إعطــاء الطلب مقدمــة قصــة ‪ .‬‬ ‫• إلقاء قصة على الطلب بأســلوب مــؤثر جــذاب ‪ ،‬ثــم‬ ‫تــوجيه عــدة أســئلة تكــون إجاباتهــا العناصــر الساســية‬ ‫للقصة ‪ ،‬ثم يطلب المعلم كتابة القصة في ضوئها ‪.‬ولبــد مــن تــوفر‬ ‫عناصر التشويق والمفاجأة‪..4‬الشخصـيات ‪ :‬كــثرتهم وقلتهــم تعــود إلــى مــا تتطلبــه القصــة ‪،‬‬ ‫وينبغي أن يكون الدور الذي ينسب لشــخص مــا ملئمــا لــدوره الفعلــي فــي‬ ‫الحياة من حيث تصرفاته وحديثه ‪.3‬ضرورة أل تتحكم المصادفات في تطوير الحــدث وتنميتــه ‪ ،‬والبعــد‬ ‫عن التهويل ‪ ،‬وترتيب الحداث منطقيا ‪.‬لبنــاء الحــداث مــن‬ ‫خللها ‪.

.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪49‬‬ .‬ومن هذه التعريفات ما يلي ‪.‫• إعطــاء الطلب كلمــات ترمــز إلــى أحــداث قصــة‬ ‫وشخصيـاتها ‪ ،‬ثم يطلب المعلم منهم كتابة قصة ‪ . :‬‬ ‫‪ -1‬فكــرة محـددة تتنــاول موضـوعا ً بـالبحث يجمـع الكــاتب عناصــره ويرتبهــا‬ ‫ويستدل عليها بحيث يؤدي إلى نتيجة معينة ‪.‬مثل ‪:‬‬ ‫أمطار – ظلم – رياح – طفلة تبكي – شيخ كبير‬ ‫نموذج على القصة ‪:‬‬ ‫شجاعة‬ ‫كان بالبصرة شيخ يقال له أبو العز عروة بن مرثد ‪ ،‬نزل ببني أخت له ‪،‬‬ ‫فخرج رجالهم إلى ضياعهم في شهر رمضان وبقيت النساء يصلين في مساجدهم ‪،‬‬ ‫فلم يبق في الدار إل كلب يعس ‪ ،‬فرأى بيتا فدخل وانصفق الباب ‪ 0‬فسمع الحركة‬ ‫بعض النساء ‪ ،‬فظنوا أن هناك لصا دخل الدار ‪ 0‬فذهبت إحداهن إلى أبي العز‬ ‫وليس في الحي رجل غيره ‪ ،‬فأخبرته فقال ‪ :‬ما يبتغي اللص منا ؟ ثم أخذ عصاه‬ ‫وجاء حتى وقف على باب البيت فقال ‪ :‬أما والله إنك بي لعارف ‪ ،‬وإني بك لعارف‬ ‫أيضا ‪ 0‬لبئس والله ما منتك به نفسك ‍ ‍‪ ،‬فاخرج وإل دخلت عليك فصرمتك مني‬ ‫العقوبة ‪ 0‬والله لتخرجن أو لهتفن هتفة مشؤومة عليك يلتقي فيها الحيان عمرو‬ ‫وحنظلة ‪ ،‬ويصير أمرك إلى تباب ‪ ،‬ويجيء القوم بعدد الحصى ‪ ،‬ويسيل عليك‬ ‫الرجال من ها هنا وها هنا ‪ 0‬ولئن فعلت لتكونن أشأم مولود ‪0‬‬ ‫فلما رأى أنه ل يجيبه أخذه باللين ‪ ،‬فقال ‪ :‬اخرج يابني وأنت مستور ‪ ،‬أنا‬ ‫عروة بن مرثد أبو العز المرثدي ‪ ،‬وأنا خال القوم وجلدة ما بين أعينهم ‪ ،‬ل‬ ‫يعصونني في أمر ‪ 0‬وأنا لك بالذمة كفيل خفير ‪ ،‬أصيرك بين شحمة أذني وعاتقي ‪،‬‬ ‫ل تضار فاخرج فأنت في ذمتي ‪ ،‬وإل فإن عندي وعائين من تمر أحدهما لبن أختي‬ ‫البار الوصول فخذ أحدهما فانتبذه حلل ‪ 0‬وكان الكلب إذا سمع الكلم أطرق ‪ ،‬وإذا‬ ‫سكت وثب يريد المخرج ‪ ،‬فتساقط أبو العز ثم قال‪ :‬أل يأني لك أنا منذ الليلة في‬ ‫واد وأنت في آخر ‪ ،‬إذا قلت لك السوداء والبيضاء تسكت وتطرق ‪ ،‬فإذا سكت‬ ‫عنك تريد المخرج ؟ والله لتخرجن بالعفو عنك ‪ ،‬أو للجن عليك البيت بالعقوبة ‪0‬‬ ‫فلما طال وقوفه جاءت جارية من الحي فقالت ‪ :‬رجل مجنون والله ما أرى‬ ‫في البيت شيئا ‪ 0‬ودفعت الباب فخرج الكلب مسرعا وحاد عنه أبو العز مستلقيا‬ ‫‪ 0‬وقال ‪ :‬الحمد لله الذي مسخك كلبا وكفاني حربا ‪ 0‬ثم قال ‪ :‬تالله ما رأيت‬ ‫كالليلة ‪ ،‬ما أراه إل كلبا ‪ ،‬أما والله لو علمت بحاله لولجت عليه ‪0‬‬ ‫المقالـ‬ ‫تعريفه ‪:‬‬ ‫عرفه كثير من النقــاد بتعريفــات مختلفــة‪ ،‬ولعــل ذلــك الختلف راجــع إلــى نقــد‬ ‫المقال كعمل فني داخل في دائرة الدب ‪،‬والمراحل الزمنية التي مر بهــا المقــال‬ ‫في تطوره ‪ .

2‬العرض ‪ :‬وهو صلب المقال ‪ ،‬ويكون في عدة فقرات كل فقرة تتنــاول فكــرة‬ ‫جزئية معينة ‪ ،‬وتكــون الفكــار متسلســلة ومترابطــة بحيــث يســتدل عليهــا بالدلــة‬ ‫النقلية والعقلية المناسبة ‪ ،‬على أن يغلفهــا الكــاتب بانطباعــاته الشخصــية ووجهــة‬ ‫نظره الخاصة ‪.‬‬ ‫‪ .‫‪ -2‬قطعــة نثريــة محــدودة فــي الطــول والموضــوع ‪ ،‬تكتــب بطريقــة عفويــة‬ ‫سريعة خالية من الكلفة والرهق ‪ ،‬وشرطها الول أن تكون تعبيرا ً صادقا ً عــن‬ ‫شخصية الكاتب ‪.‬‬ ‫‪ -3‬إنشاء قصير نسبيا ً يتناول موضوعا ً محددا ً ‪ ،‬وقد يطول ليصبح بحثا ً قصيرا ً‬ ‫أو فصل ً في كتاب مرتبطا ً بفصول أخر‪ ،‬وكلها تعالج مشكلة ما‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫أجزاء المقال ‪:‬‬ ‫ً‬ ‫‪ .‬‬ ‫المقال الموضوعي ‪ :‬وفيها تختفي شخصية الكــاتب ويــبرز الموضــوع ويلــتزم‬ ‫فيها كاتبها بالمنهج العلمي‪.‬‬ ‫ومن هههههه‪:‬‬ ‫مقال الصورة الشخصية ‪ ،‬والجتماعي ‪ ،‬والوصفي ‪ ،‬والتأملي ‪ ،‬والسيرة‪.‬‬ ‫موضوعاته ‪:‬‬ ‫يكتسب المقال موضوعاته بحسب طبيعة فكرته ؛ فهناك الديني والجتماعي‬ ‫والسياسي والقتصادي …‬ ‫أقسامه ‪:‬‬ ‫ليس للمقال أقسام محددة متفق عليها عند الباحثين والمهتمين بها ؛‬ ‫فمنهم من يقسمه إلـى ‪ :‬ذاتـي وموضـوعي ‪ ،‬ومنهــم مــن يقسـمه إلــى صــحفي‬ ‫وغير صحفي ‪ .‬وكل من النوعين ينقسم بدوره إلى أقسام على النحو التي ‪:‬‬ ‫المقال الذاتي ‪ :‬وفيهــا تظهــر شخصــية الكــاتب ‪ ،‬وتتــدفق عــاطفته ‪ ،‬وتتميــز‬ ‫باليقاع والتصوير الخيالي ‪.3‬الخاتمة ‪ :‬وهي ثمرة المقــال ونهــايته ‪ ،‬فل بــد مــن أن تكــون نتيجــة طبيعيــة‬ ‫للمقدمة والعرض ‪ ،‬واضحة ‪ ،‬صريحة ‪ ،‬ملخصة للعناصــر الرئيســة المــراد إثباتهــا ‪،‬‬ ‫حازمة تدل على اقتناع ويقين ‪ ،‬ل تحتاج إلى شيء آخر لم يرد في المقال‪.1‬المقدمة ‪ :‬لتهيئة الذهان ‪ ،‬وتكون موجزة ومركزة ومشوقة ‪ ،‬وتشكل مدخل له‬ ‫صلة وثيقة بموضوع المقال ‪.‬‬ ‫ومن هههههه ‪ :‬المقال العلمي ‪ ،‬والتاريخي‪ ،‬والنقدي‪ ،‬والسياسي ‪ ،‬والفلسفي ‪،‬‬ ‫والقتصادي …‬ ‫وسوف نتناول بالحديث كل ً من المقال الجتماعي والمقال الوصفي‪:‬‬ ‫المقال الجتماعي ‪:‬‬ ‫ومن أهم سماته ما يلي ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪50‬‬ .

‬‬ ‫مثال للمقال الجتماعية ‪:‬‬ ‫) للمنفلوطي تحت عنوان "قتيلة الجوع"(‬ ‫" قرأت في بعض الصحف منذ أيام أن رجال الشرطة عثروا بجثة امرأة في جبل‬ ‫المقطم فظنوها قتيلة أو منتحرة حتى حضر الطبيب ففحص أمرها وقرر أنها ماتت‬ ‫جوعا ً ‪.‬‬ ‫القدرة على القناع وذلك بتقديم الدلة والبراهين ‪.‬‬ ‫تقديم الحلول لتلك الظواهر ‪.‬‬ ‫الدقة والتفصيل في عرض الموضوع ‪.‬‬ ‫ومن أشهر كتاب المقال الجتماعي مصطفى لطفي المنفلوطي ‪ ،‬ومصطفي‬ ‫صادق الرافعي ‪ ،‬وأحمد حسن الزيات ‪ ،‬ومحمد حسن عواد ‪.‬وبذلك يخرج القارئ بصورة واضحة للمكان‬ ‫أو الحادث وكأنه شاهده بنفسه‬ ‫ومن أهم سماته ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪51‬‬ .‬‬ ‫عدم استخدام اللفاظ الغريبة أو المهجورة ‪.‬‬ ‫تلك أول مرة أسمع فيها بمثل هذه الميتة الشنعاء في مصر‪ ،‬وهذا أول يوم‬ ‫سجلت فيه يد الدهر في جريدة مصائبنا ورزاياها هذا الشقاء الجديد ‪.‬‬ ‫لم ذهبت البائسة المسكينة إلى جبل المقطم في ساعتها الخيرة ؟ لعلها ظنت‬ ‫أن الصخر ألين من النسان فذهبت إليه تبثه شكواها ‪ ،‬أو أن الوحش أقرب منه‬ ‫رحمة فجاءته تستجديه فضلة طعامه …"‬ ‫المقال الوصفي ‪:‬‬ ‫الهدف منه إعطاء صورة واضحة ومفصلة لمكان رآه الكاتب أو حادث شاهده ‪.‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫‪-6‬‬ ‫‪-7‬‬ ‫دقة الملحظة للظواهر الجتماعية ‪.‬‬ ‫لم تمت هذه المسكينة في مغارة منقطعة أو بيداء مجهل ؛ فنفزع في أمرها إلى‬ ‫قضاء الله وقدره كما نفعل في جميع حوادث الكون التي ل حول لنا فيها ول حيلة ‪،‬‬ ‫بل ماتت بين سمع الناس وبصرهم ‪ ،‬وفي ملتقى غاديهم برائحهم ‪ ،‬ول بد أنها مرت‬ ‫قبل موتها بكثير من المنازل تطرقها فلم تجد من يمد إليها يده بلقمة واحدة تسد‬ ‫بها جوعتها ‪ ،‬فما أقسى قلب النسان ‪ ،‬وما أبعد الرحمة من فؤاده ‪ ،‬وما أقدره‬ ‫على الوقوف موقف الثبات والصبر أمام مشاهد البؤس ومواقف الشقاء ‪.‬‬ ‫ولتحقيق ذلك ينبغي أن يخصص الكاتب الفقرات المكونة للقسم الثاني من المقال‬ ‫لعطاء صورة للمكان ‪ ،‬أو سرد لوقائع الحادث ‪ .‬‬ ‫القدرة على الوصف والتحليل والتأمل العميق ‪.‬وطبيعي أن يتابع الكاتب في‬ ‫وصف المكان أو النسان أو أي شيء آخر حركة عينية‪ ،‬وفي الحكاية يتابع الكاتب‬ ‫الحركة الزمانية ‪ ،‬وفي كلتا الحالتين تختص كل فقرة بزاوية من زوايا المكان أو‬ ‫واقعة من الحدث ‪ ،‬بقدر من التفصيل ‪ .‬‬ ‫القدرة على التهكم والسخرية ‪.

‬‬ ‫مثال للمقال الوصفي ‪:‬‬ ‫) الرافعي تحت عنوان " موت أم " (‬ ‫"رجعت من الجنازة بعد أن غبرت قدمي ساعة في الطريق التي ترابها تراب‬ ‫وأشعة ‪ .‬وكلما كــان الموضــوع طــويل ً كلمــا وجــب التــدبر لختيــار‬ ‫العنوان ‪.‬فقــد يكــون الهــدف توضــيح مقولــة‬ ‫ما ‪ ،‬أو تزويــد القــارئ بمعلومــات معينــة حــول مكــان أو فكــرة أو‬ ‫مسألة خلفية أو كشفا ً عن حقيقة غائبة‪.‬وتصير الم ومعناها التكملة‬ ‫اللهية لصغارها وزوجها ونفسها"‪.‬وكانت في النعش لؤلؤة آدمية محطمة ‪ ،‬هي زوجة صديق طحطحتها‬ ‫المراض ‪ ،‬ففرقته بن علل الموت ‪ .‬ومـن ناحيـة أخـرى‬ ‫يساعد على تحديد موضوع المقال ‪ .‬‬ ‫طريقة كتابة المقال ‪:‬‬ ‫‪ -1‬اختيــار موضــوع المقــال ‪ :‬وعلــى الكــاتب أن يختــار موضــوعا ً‬ ‫يعرف عنه قدرا ً كافيا ً من المعلومات ‪ ،‬وأن يكون الموضوع مقبول ً‬ ‫من جانب القراء الذين يكتب لهم ‪.‬لذا ينبغــي أن يكــون العنــوان‬ ‫محددا ً ‪ ،‬ول يتحقق ذلك إل عندما يكون الهــدف واضــحا ً فــي ذهــن‬ ‫الكاتب ‪ .‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪52‬‬ .‬‬ ‫وكانت فاضلة تقية صالحة ‪ ،‬لم تتعلم ولكن علمتها التقوى الفضيلة ‪ ،‬وأكمل‬ ‫النساء عندي ليست هي التي ملت عينيها من الكتب ‪ .‬ومن ذا الذي مات له مريض بالقلب‬ ‫ولم يره من قلبه في علة ‪ ،‬كالعصفورة التي تهتلك تحت عيني ثعبان سلط عليها‬ ‫سموم عينيه‪.‬‬ ‫‪ -2‬تحديد الهدف من المقال ‪ :‬وهذا مرتبط بالظروف الــتي أملــت‬ ‫على الكاتب اختيار موضوعه ‪ .‬وكان قلبها يحييها ‪ ،‬فأخذ يهلكها حتى دنا أن‬ ‫يقضى عليها ‪ ،‬وحمها الله فقضى فيها قضاءه ‪ .‬‬ ‫‪ -3‬اختيار العنوان ‪ :‬وله أهمية كبرى ؛ فهو المنفــذ الــذي تقــع عليــه‬ ‫عين القارئ ليتعـرف علـى مضـمون المقـال ‪ .‫‪ -1‬دقة الملحظة ‪.‬‬ ‫ومن أشهر كتابه الرافعي ‪ ،‬والزيات ‪.‬هي في سن الشباب وهو متهدم في سن الموت‪.‬‬ ‫‪ -2‬المتزاج بالطبيعة والنفعال بها ‪.‬‬ ‫كانت المسكينة في الهامسة والعشرين من سنها ‪ ،‬أما في قلبها ففي الثمانين ‪،‬‬ ‫أو يفوق ذلك ‪ .‬فهي تنظر إلى الحياة‬ ‫نظرات تحل مشاكل وتخلق مشاكل ‪ ،‬ولكنها تلك التي تنظر إلى الدنيا بعين متللئة‬ ‫بنور اليمان ‪ ،‬تقرأ في كل شيء معناه السماوي ‪ ،‬فتؤمن بأحزانها وأفراحها معا ً ‪،‬‬ ‫وتأخذ ما تعطي من يد خالقها رحمة معروفة ‪ ،‬أو رحمة مجهولة ‪ ،‬وهذه عندي‬ ‫امرأة … وتكون الزوجة ‪ ،‬ومعناها القوة المسعدة ‪ .

‬‬ ‫‪ -2‬يقوم المعلم بالتركيز على أسلوب كل من المقدمة والخاتمة ‪.‬‬ ‫‪ -5‬يطلب المعلــم مــن التلميــذ تكــوين موضــوع مــن خلل العنــاوين المختــارة‬ ‫بحيـث يختــار التلميـذ عنوانـا ً ويقـوم بالكتابــة عنـه علــى ضـوء أفكـاره الجزئيـة‬ ‫المكتوبة على السبورة مراعيا ً أسلوب المقال الموضــح فــي الخطــوة الولــى ‪،‬‬ ‫ول سيما أسلوب العرض )الجزء الثاني من أجزاء المقال ( ‪.‬‬ ‫‪ -5‬استنباط أجزاء المقال من خلل المثال المقدم ‪.‬‬ ‫‪ -3‬يطلب المعلم من كل تلميذ الرجوع إلى موضوعه السابق وإضــافة مقدمــة‬ ‫وخاتمة مناسبتين ‪.‬‬ ‫‪ -2‬اختيار أمثلـة جيـدة ومتعــددة للمقالــة تســاعده علـى تطــبيق القواعــد الـتي‬ ‫ستقدم للتلميذ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫‪ -4‬يخلص المعلم مع تلميذه أخيرا إلى طريقة كتابة المقال ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الخلوص إلى أسلوب المقال ‪.‫‪ -4‬التصور النظري ‪ :‬ويعني ذلـك رسـم المعـالم الرئيســة وترتيبهـا‬ ‫في الذهن قبل المباشرة في الكتابة وفق خطة مدروســة تســاعد‬ ‫الكاتب على تكثيف جهده وتركيزه في طرح منظم مؤثر ‪.‬‬ ‫‪ -3‬يطلب المعلم من كل تلميذ تحديد موضوع المقال بحسب العنوان ‪.‬‬ ‫‪ -3‬عرض هذه المثلة على التلميذ ‪ ،‬وقراءتها قراءة جيدة ‪.‬مع تكرار هذه الخطوة في كل عنوان مختار (‪.‬‬ ‫‪ -4‬الوصول إلى ماهية المقال من خلل الحوار والنقاش ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪53‬‬ .‬‬ ‫‪ -5‬خطوات التنفيذ ‪ :‬ويقوم الكاتب بكتابــة المقــال وفــق الطريقــة‬ ‫المذكورة سابقا‪.‬‬ ‫الخطوة الثانية ‪ ) :‬الكتابة الجزئية الموجهة ( ‪:‬‬ ‫‪ -1‬يطلب المعلم من كل تلميذ أن يكتب عنوانا ً لمقـال مـا ‪ ،‬ويـترك لـه حريـة‬ ‫الختيار‬ ‫‪ -2‬يستمع المعلم كما التلميذ لما كتبه كل تلميذ ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫على المعلم الحصيف أن يتبع ثلث خطوات لتدريس هذه المهارة ‪:‬‬ ‫الخطوة الولى ‪ ) :‬الستماع والمناقشة دون الكتابة (‬ ‫‪ -1‬العداد الجيد قبل الشروع في الدرس ذهنيا ً وكتابيا ً ‪.‬‬ ‫‪ -7‬تحديد موضوع المقال المقدم ‪.‬‬ ‫يطلب المعلم من التلميذ كتابة مقال متكامــل ‪ ،‬وحبــذا لــو تــرك الختيــار‬ ‫للتلميذ نفسه ‪.‬‬ ‫الخطوة الثالثة ‪ ) :‬الكتابة الكلية ( ‪:‬‬ ‫‪ -1‬يطلب المعلم من تلميذه إحضار مقال مــن الصــحف اليوميــة ‪ ،‬ثــم يطلــب‬ ‫منهم تحديد أجزائه ا وسمات كل جزء ‪.‬‬ ‫‪ -4‬يقوم المعلم باختيار أجود العناوين ثم يطلــب مــن أصــحابها تحديــد الفكــرة‬ ‫الرئيسة ـ شفهيا ً ـ وما ينطوي تحتها من أفكار جزئية ‪ ،‬ثم يقوم التلميذ بكتابتهــا‬ ‫على السبورة ‪ ).‬‬ ‫‪ -6‬تبيين سمات كل جزء على حدة ‪.

‫نموذج للمقال‬ ‫السلم دين القوة‬ ‫لحمد حسن الزيات‬ ‫"السلم دين القوة ‪ .‬‬ ‫أما معناه الصطلحي فهو ‪ :‬اختصار النص الصلي بشكل يحافظ على‬ ‫مضمونه الساسي ‪.‬‬ ‫وهو قوة في اليد ؛ لن موحيه ـ وهو الحكيم الخبيرـ قد علم أن العقــل بســلطانه‬ ‫واللسان ببيانه ل يغنيان عن الحق شيئا ً إذا أظلم الحس‪ ،‬وتحكمت النفس ‪ ،‬وعميت‬ ‫البصــيرة‪ .‬ولكن القــوة الــتي يــأمر بهــا الســلم هــي قــوة الحكمــة والرحمــة‬ ‫والعدل ‪ ،‬ل قوة السفه والقسوة أو الجور ‪ ،‬فهي قوة فيها قوتان قوة تهاجم البغــي‬ ‫والعدوان في الناس‪ ،‬وقوة تدافع الثرة والطغيان في النفس‪.‬‬ ‫وهو قوة في اللسان ؛ لن البلغة هي معجزته وأداته ‪ .‬والبلغة قوة في الفكــرة‪،‬‬ ‫وقوة في العاطفة ‪ ،‬وقوة في العبارة ‪.‬فمــن‬ ‫لم يكن قوي البأس ‪ ،‬قوي النفس ‪ ،‬قوي الرادة ‪،‬قوي العدة كان مســلما ً مــن غيــر‬ ‫إسلم ‪ ،‬وعربيا ً من غير عروبة ‪.‬‬ ‫السلم قوة في الرأس ‪ ،‬وقوة في اللسان ‪ ،‬وقوة في اليد‪ ،‬وقوة في الروح‪.‬‬ ‫هو قوة في الرأس ؛ لنه يفرض على العقل توحيد الله بالحجة ‪ ،‬وتصحيح الشرع‬ ‫بالدليل ‪ ،‬وتوسيع النص بالرأي ‪ ،‬وتعميق اليمان بالتفكر ‪.‬‬ ‫والسلم بعد ذلــك قــوة فــي الــروح ؛ لنــه يمحــص جوهرهــا بالصــيام والرتيــاض‬ ‫والتأمل ‪".‬فجعــل مــن قــوة العضــل ذائدا ً عــن كلمتــه ‪ ،‬وداعيـا ً إلــى حقــه ‪ ،‬ومنفــذا ً‬ ‫لحكمه ‪ ،‬ومؤيدا ً لشرعه ‪ .‬وهل في ذلك شك ؟ شارعه هو الجبــار ذو القــوة المــتين ‪،‬‬ ‫ومبلغه هو الجبار ذو القوة المتين ‪ ،‬ومبلغه محمد الصبار ذو العزيمة المين ‪ ،‬وكتابه‬ ‫هو القرآن الذي تحدى كل لسان وأعجز‪ ،‬ولسانه هو العربي الذي أخرس كل لسان‬ ‫وأبان ‪ ،‬وقـواده الخالـديون هـم الـذين أخضـعوا لسـيوفهم رقـاب كسـرى وقيصـر ‪،‬‬ ‫وخلفاؤه العمريون هم الذين رفعوا عروشهم على نواصي الشــرق والغــرب ‪ .‬‬ ‫والمعنى اللغوي للتلخيص هو ‪ :‬الختصار ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪54‬‬ .‬كتب علــى المســلمين القتــال فــي ســبيل دنيهــم ودينــه ‪،‬‬ ‫وفرض عليهم إعداد العدة والخيل إرهابا ً لعدوهم وعدوه ‪ ،‬وأمرهم أن يقابلوا اعتداء‬ ‫المعتدين بمثله ‪ .‬‬ ‫التلخيص‬ ‫التلخيص مهارة تبدأ في المنهج الوزاري من الصف الرابع البتدائي وتستمر‬ ‫إلى نهاية الثانوية مما يؤكد الهمية البالغة لهذه المهارة ‪.

‬‬ ‫وإنتاج التلخيص يتطلب التمكن من مهارات فّني الرسال ) التحدث والكتابة ( ‪.‬‬ ‫والخطوات الساسية للتلخيص تتمثل في قراءة النص المراد تلخيصه بصورة‬ ‫كاملة وفهم معانيه الكلية والجزئية ثم تحديد أفكاره الرئيسة وغير الرئيسة وكتابة‬ ‫الفكرة الرئيسة التي يدور حولها النص وبالتالي تثبيت الرئيس من الفكار وحذف‬ ‫غير الرئيس ثم صياغة التلخيص تحت العنوان المناسب بحجم ربع النص الصلي‬ ‫تقريبا ً ‪.‬وهذا الستيعاب ل‬ ‫يتحقق إل بالتمكن من مهارات ّفني الستقبال ) الستماع والقراءة ( ‪.‬‬ ‫و الكتابة‪ :‬سيطرة على اللغة تفكيرا ً وتعبيرا ً ورسما ً ‪ ،‬ومن مهاراتها ‪ :‬إدراك نوع‬ ‫الموضوع وحدوده ومايناسبه ‪ ،‬وسلمة مهارات التحرير ‪ ،،‬وصحة النحو والصرف ‪،‬‬ ‫وسلمة الفكار ‪ ،‬وتكامل المعاني ‪ ،‬وسلمة العرض ‪،‬والدقة في التعبير والتصوير ‪.‬‬ ‫والتلخيص ضروري في عصر السرعة والتفجر المعرفي سواًء في المجالت‬ ‫الرسمية أم في المجالت الشخصية ومنها مجال البداع ‪.‬‬ ‫ول يستغني النسان في التلخيص عن التمكن من أسس النحو والصرف والخط‬ ‫والملء وفنون اللغة عامة‬ ‫ومن هذه الفنون ما يلي ‪:‬‬ ‫الستماع‪ :‬ويتميز عن السماع بالتركيز‪ ،‬ومن مهاراته ‪ :‬التمييز السمعي والتصنيف‬ ‫واستخلص الفكرة الرئيسة والتفكير الستنتاجي والحكم على صدق المحتوى‬ ‫وتقويمه ‪.‫ول يمكن أن يحافظ الشكل المختصر للنص )التلخيص( على المضمون‬ ‫الساسي إل إذا تم استيعاب هذا المضمون استيعابا ً وافيا ً ‪ .‬‬ ‫ولعل في هذه الشارة ما يكفي لمعرفة الرتباط الوثيق بين التلخيص وبين الفنون‬ ‫اللغوية سواًء في تلقي مادته الصلية أم في إنتاج التلخيص بعد التلقي ‪.‬‬ ‫والتحدث‪ :‬استثارة وتفكير وصياغة ونطق ‪،‬ترتبط بالمحادثة وبعرض الفكار بمنطق‬ ‫مقنع ‪.‬‬ ‫والقراءة‪ :‬نظر واستبصار ‪ ،‬ومن مهاراتها ‪:‬النظر بالعين مع التدبر ‪،‬والفهم ‪ ،‬وإدراك‬ ‫علقات جزئيات المقروء وتوقع النتائج في ضوء الخبرات ‪،‬والنقد الموضوعي ‪،‬‬ ‫والتقويم ‪..‬‬ ‫خص‬ ‫التلخيص ونوع المل ّ‬ ‫سبقت الشارة إلى الخطوات العامة للتلخيص ‪ ،‬وهنا أذكر الخطوات الخاصة‬ ‫لتلخيص الفقرة ‪ ،‬والموضوع ‪ ،‬والكتاب ‪:‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫تلخيص الفقرة ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪55‬‬ .

‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫من السجع ما يسمى الترصيع ‪،‬وهو أن تتضمن الفاصلة الواحدة سجعتين أو‬ ‫أكثر كقول الحريري‪):‬فهو يطبع السجاع بجواهر لفظه ‪ ،‬ويقرع السماع بزواجر‬ ‫وعظه ( ‪ .2‬‬ ‫قراءته على الطلب من قبل المعلم ‪.‬‬ ‫‪.6‬‬ ‫الرئيسة ‪.‬‬ ‫‪.11‬يفضل أسلوب التعلم التعاوني ‪.9‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫تــدريب الطلب علــى تحديــد فكرتــه العامــة وأهــم الفكــار‬ ‫‪.8‬‬ ‫وفق المسموح به من السطور ‪.7‬‬ ‫اللفظية والستطرادات وغيرها من خلل ما سبق بيانه عن الطناب‬ ‫في اللغة العربية ‪.4‬‬ ‫تأمين نسخ بين أيدي الطلب ‪.‬‬ ‫‪.‫الفقرة عبارة عن مجموعة من العبارات المكونة من مجموعة من الجمل التي‬ ‫يجمعها مضمون مشترك ‪ ،‬ويتم تلخيصها بقراءتها قراءة ً جيدة ثم باختيار عنوان لها‬ ‫أو باختيار جملة أساسية واختيار الجمل ذات العلقة القوية بالعنوان أو بالجملة‬ ‫الساسية واستبعاد غيرها ثم صياغة التلخيص من الجمل المختارة مع مراعاة‬ ‫المضمون الصلي للفقرة وحجم التلخيص بالنسبة للحجم الساسي للفقرة بحيث‬ ‫يكون في حدود ربعه تقريبا ً ‪.‬‬ ‫تلخيص ما سبق ‪:‬‬ ‫الترصيع‪ :‬تضمين الفاصلة سجعتين أو أكثر ‪ ،‬ويقع في النثر لكنه أجمل في‬ ‫حين تفصل السجعات‬ ‫الشعر حيث تزداد عذوبة موسيقاه‬ ‫أجزاء البيت ‪.1‬‬ ‫إعداد نص مما سلفت الشارة إليه ‪.10‬المراجعة النهائية والدقة في الكتابة ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫ل توجد طريقة واحدة للتدريس بل هناك طرق عديدة ‪،‬ولكل شــيخ طريقتــه‬ ‫كما يقولون ‪،‬ولكن هناك بعض السس التي ينبغي مراعاته في كــل فــن مــن فنــون‬ ‫اللغة فعلى سبيل المثال ل الحصر نتبع في تعليم التلخيص التي ‪:‬‬ ‫مقدمة يسيرة عن الطناب في اللغة العربية‪.3‬‬ ‫قراءة بعض الطلب له عدة مرات ‪.‬والترصيع يقع في الشعر‪ ،‬كما يقع في النثر حيث يزيد الشاعر على‬ ‫صل أجزاءه كقول أبي العتاهية ‪:‬‬ ‫القافية التي تختم البيت سجعات تف ّ‬ ‫ن معتبر‬ ‫ولم تزل عبر ‪ ،‬فيه ّ‬ ‫*‬ ‫يجري بها قدر ‪ ،‬والله أجراه‬ ‫وموسيقية الشعر تجعله أكثر تقبل ً من النثر لهذا التوافق الصوتي ‪.‬‬ ‫تدريب الطلب على استبعاد المعاني الثانوية‪ ،‬والزينات‬ ‫‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪56‬‬ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪.‬‬ ‫تدريب الطلب على التعبير بأسلوبهم عــن الفكــار الرئيســة‬ ‫‪.‬‬ ‫الوصول إلى النموذج المثل للتلخيص المطلوب ‪.

‬‬ ‫الذي يجيد تلخيص الفقرة يجيد تلخيص الموضوع غالبا ً ؛ففقرات الموضوع‬ ‫تقابل جمل الفقرة وعباراتها ‪،‬والذي يلخص الموضوع يقوم بقراءته قراءة أولى‬ ‫استطلعية لمعرفة مكوناته العامة ‪،‬ويعقبها بقراءة ثانية لفهم محتوى فقراته‬ ‫وتلخيصها وفق ما ورد في تلخيص الفقرة سابقا ً ‪،‬ثم يرتب تلخيص الفقرات مراعيا ً‬ ‫الترتيب المنطقي لها الذي يحافظ على المضمون الساسي للموضوع في صياغة‬ ‫تراعي النسبة المقبولة بين الموضوع وبين تلخيصه ‪..‬ومن ثم يقرأ الكتاب فصل ً فصل ً وبابا ً بابا ً قراءة‬ ‫يسجل منها تلخيصا ً للفصول وللبواب ‪،‬ثم يعيد النظر في العنوان وفي رؤوس‬ ‫القلم التي سجلها في البداية وبالتالي يربط بين ما سبق وبين تلخيص البواب‬ ‫م للكتاب وحجم‬ ‫ويقوم بصياغة التلخيص بأسلوب يراعي فيه المضمون العا ّ‬ ‫ن له أخرجه في‬ ‫التلخيص بالنسبة إلى حجم الكتاب ويراجع تلخيصه فإذا اطمأ ّ‬ ‫صورته النهائية …‬ ‫الخبر الصحفي‬ ‫تزدحم الحياة عامة ‪ ،‬والتربوية خاصة بالعديد من الحداث يحولها العمل‬ ‫الصحفي إلى أخبار بسيطة منشورة تمر في ثلث مراحل ‪ :‬البحث ‪ .‬‬ ‫الكتابة ‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫تلخيص الكتاب ‪:‬‬ ‫الكتاب ‪ :‬مطبوع لتقل صفحاته عن تسع وأربعين صفحة ‪ ،‬يربط مكوناته مضمون‬ ‫عام مشترك ‪.‬‬ ‫والذي يريد تلخيص الكتاب لبد من تدقيقه في مدلول عنوانه ثم قراءته المقدمة‬ ‫والخاتمة والفهرس باهتمام‪ ،‬ومن ثم يقرأ الكتاب قراءة أولية تعطيه تصورا ً عاما ً‬ ‫للكتاب ‪،‬ويسجل رؤوس أقلم هنا ‪ .‬الختيار ‪..‬‬ ‫وعلى هذا الساس يجب على الخبر أن يخبرنا ماذا وقع ؟ ومن الذي وقع له‬ ‫هذا الحدث ؟ ومتى حدث ؟ وأين حدث ؟ ولماذا حدث ؟ وكيف حدث ؟‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪57‬‬ .‬‬ ‫ول تسمح المساحة المتاحة لمشاركتي في الدليل لعرض موضوع وتلخيصه ؛‬ ‫ولهذا لعل الذي أوردته سابقا ً يوضح المراد ‪.‬‬ ‫من وجهة نظري أن الموضوع صورة مكبرة للفقرة ‪ ،‬وأن الكتاب صورة مكبرة‬ ‫ور يفيد في اتخاذ تلخيص الفقرة قاعدة تفيد في تلخيص‬ ‫للموضوع ولعل هذا التص ّ‬ ‫الموضوع ‪ ،‬ثم اتخاذ تلخيص الموضوع قاعدة لتلخيص الكتاب ‪،‬وكما شّبهت فقرات‬ ‫الموضوع بجمل الفقرة وعباراتها أشّبه فصول الكتاب وأبوابه بفقرات الموضوع ‪.‫‪-1‬‬ ‫تلخيص الموضوع ‪:‬‬ ‫الموضوع ‪:‬مجموعة من الفقرات التي يربط بينها مضمون مشترك ‪.

‫وفي الميدان التربوي العديد من الوقائع التي يلزم أن يخبر عنها مثل‬ ‫الحتفالت المدرسية ‪ ،‬وتكريم المتفوقين ‪ ،‬والزيارات والرحلت وإبداعات المسرح‬ ‫والمسابقات الطلبية ‪ ،‬وأسابيع الخدمة ‪...‬‬ ‫كما يفتتح الخبر في بعض الحيان بالموضوع النساني الذي يعنون به فمن‬ ‫خلل العنوان الرئيس يقرأ الخبر وأول ما يتناول الخبر هذا الموقف الذي يشد‬ ‫القارئ إليه ويجعله يواصل قراءة الخبر الصحفي فنبدأ – دائما – في صياغة أي‬ ‫قوته فمثل الموضوع النساني كالتكريم والزيارة والعلج وخلفه هي نقطة البداية‬ ‫الساخنة كما يقال في العرف الصحفي ) والخبر أساس العمل الصحفي الناجح( ‪...‬‬ ‫فالخبر يصاغ بالشكل التالي ‪:‬‬ ‫يتم تناول الخبر من حيث الشخصية المسببة لهذا الخبر كالرعاية لمشروع‬ ‫ما يبدأ الخبر باسم الشخصية المسؤول‬ ‫التي شرفت الرعاية فتكون افتتاحية كالتالي ) تحت رعاية ‪ .‬‬ ‫هناك عدة أوجه لصياغة الخبر الصحفي حتى يكون له صدى وأثر ما فكم‬ ‫من الخبار الصحيفة التي تكتب في الصحف ول يكون لها ذلك الثر بين الناس ‪.‬‬ ‫ويمكن كذلك أن يفتتح الخبر في بعض الحوال بالرقم الفلكي الذي يشد‬ ‫القارئ إليه ‪.‬‬ ‫ولكتابة الخبر عدة أساليب من أهمها أسلوب " الهرم المقلوب " على‬ ‫النحو التالي ‪:‬‬ ‫‪‬‬ ‫أهم معلومة وأبرز واقعة في‬ ‫الخبر‪.‬‬ ‫‪ ‬تفاصيل مهمة‬ ‫‪ ‬تفاصيل أقل أهمية‬ ‫‪ ‬تفاصيل أقل أهمية‬ ‫‪ ‬تفاصيل أقل أهمية‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪58‬‬ ...‬ومن ثم يسرد‬ ‫الخبر ( ويكتب له عنوان يبدأ باسم الراعي ثم بالعمل أو المشروع الذي كان تحت‬ ‫رعايته ‪.

‬‬ ‫ن خطوات كتابة التقريــر ل تختلــف‬ ‫وعلى الرغم من تعدد أنواع التقارير إل أ ّ‬ ‫باختلف النواع ‪ ،‬وتأتي هذه الخطوات على النحو التالي ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪59‬‬ .‬ونمثــل لــه بكتابــة تقريــر عــن اختيــار موقــع لنشــاء‬ ‫مدرسة أو مصنع ‪ ،‬أو تقرير عن إمكانية شق طريق ‪ ،‬أو تقرير حول موظف مر ّ‬ ‫شــح‬ ‫لتولي منصب أعلى ‪.‬‬ ‫ثانيا ً ‪ :‬تقرير عن عمل مقترح ‪ .‬‬ ‫ههههه هههههههه هه ههه ههههههه ‪:‬‬ ‫أول ً ‪ :‬تقرير عن عمل قائم ‪ .‬ونمثل له بكتابــة تقريــر عــن تجربــة علميــة أجريــت أو‬ ‫تحت الجراء ‪ ،‬أو تقرير عن كفاءة موظف يقوم بعمـل معيـن ‪ ،‬أو تقريـر عـن سـير‬ ‫العمل في مرفق ما ‪.‬‬ ‫وهناك تقسيم آخر للتقارير من حيث عــدد القــائمين بهــا ‪ ،‬وهــو علــى النحــو‬ ‫التالي ‪:‬‬ ‫أول ً ‪ :‬تقارير فردية يقدمها فرد واحد ‪.‬وربمــا تنــاول‬ ‫وصفا ً لحالة معينة كــأن تكــون حالــة مرضــية لمريــض ‪ ،‬أو حالــة قانونيــة أو ظــاهرة‬ ‫علمية فلسفية أو حالة موظف أو عالم أو مسؤول ‪.‫التقارير‬ ‫التقرير في اللغة يعني الســكينة ‪ ،‬ومــن معنــى الفــراغ قــر الكلم بمعنــى‬ ‫فرغه وصبه في أذن السامع … وتقول ‪ :‬أقررت الكلم لفلن بمعنى بينته ‪..‬‬ ‫أما تعريفه اصطلحا ً فله عدة تعريفات نذكر منها ‪:‬‬ ‫هو تقديم قدر من المعلومات حول أمر من المور ‪.‬‬ ‫ويظهر لنا مما سبق أن توافر المعلومات والحقائق وجمعها بطريقة علمية شــئ‬ ‫صل ‪ ،‬أو مجمل ‪.‬‬ ‫ثانيا ً ‪ :‬تقارير جماعية يقدمها ويعدها مجموعة من الفراد ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫وهــو ضــرب مــن ضــروب الكتابــة الوظيفيــة يتضــمن قــدرا مــن الحقــائق‬ ‫•‬ ‫والمعلومات حول موضوع معين‪ ،‬أو شخص معين ‪ ،‬أو حالــة معينــة ‪ ،‬بنــاًء علــى‬ ‫طلب محدد ‪ ،‬أو غرض مقصود ‪.‬‬ ‫أساس في كتابة التقارير بشكل مف ّ‬ ‫هههههه ههههههه ‪:‬‬ ‫يغطي التقرير جميع مناحي الحياة المختلفة فهو ـ كما ذكر سابقا ً ـ إمــا أن يتحــدث‬ ‫عن موضوع علمي أو إداري أو تاريخي أو اجتمــاعي أو اقتصــادي …‪ .‬‬ ‫وهو كتابة موضوعية توثق ما يحدث من برامــج وفعاليــات ‪ ،‬وتوضــح الجهــود‬ ‫•‬ ‫التي بذلت لتنفيذ برنامج ما وخطته وكيفية تنفيذه ‪.

(.‬وهذه قــد تكــون‬ ‫موجودة لدى الكاتب ويبقـى جمعهـا وتـدوينها ‪ .‬‬ ‫‪ /4‬التقويم ‪:‬‬ ‫يكلف المعلم كل مجموعــة مــن الطلب بكتابــة تقريــر عــن موضــوع أو‬ ‫موقف معين ‪ .‬‬ ‫ويتحقق من خلل طرح عدد من السئلة ‪.‬ما هو المطلوب منه ؟ أيكون التقريــر مفصـل ً‬ ‫أم مجمل ً ؟‬ ‫‪ (2‬اللتزام بالموضوعية والدقة ‪ ،‬وعدم إدخال الجوانب الشخصية في كتابة التقرير‬ ‫) كالصداقة والبغض‪ ،‬والمصــالح المشــتركة …‪ .‬‬ ‫ولعلنا بحاجة هنا إلى التذكير بأن الخاتمــة قــد تشــتمل علــى رأي الكــاتب حيــال مــا‬ ‫طلب منه ‪ ،‬أو كتابة توصياته إن طلبت منه ‪.‬‬ ‫الســـبورة ‪ +‬نمـــوذج لتقريـــر مكتـــوب ‪ +‬جهـــاز عـــرض‬ ‫] يتم تقســيم الطلب إلــى مجموعــات عــدة ) طريقــة التعليــم‬ ‫‪ /3‬العرض ‪:‬‬ ‫التعا وني ( [‬ ‫أ ‪ /‬إعلن موضوع الدرس بعد التمهيد ‪.‬ويجب مراعاة هذا الطار ؛ حتى ل يعرض كــاتب التقريــر اســتنتاجات‬ ‫معينة قبل عرض المعلومات التي تبرر استنتاجاته ‪.‬وغــن كــانت غيــر موجــودة لـدى‬ ‫الكاتب فهي بحاجة إلى البحث عنها في مصادر مختلفة ‪.‬‬ ‫• الشكل العام الذي ينبغي أن تظهر به التقارير ‪.‬‬ ‫‪ (2‬جمع المعلومات والحقائق ذات الصلة بالموضوع وتوثيقها ‪ .‬‬ ‫ب‪ /‬عرض النموذج المعد مسبقا ً على الطلب من خلل جهاز العــرض ‪،‬‬ ‫ومناقشة المجموعات ؛ لستنتاج العناصر التالية ‪:‬‬ ‫• تعريف التقارير ‪.‬‬ ‫• أنواع التقارير ‪.‬‬ ‫• خطوات كتابة وصياغة التقارير ‪.‬‬ ‫نموذج لكتابة التقرير‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫الحمد لله رب العالمين ‪ ،‬والصلة والسلم على أشرف النبياء والمرسلين ‪،‬‬ ‫وبعد‪:‬‬ ‫وعلى آله وصحبه أجمعين‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪60‬‬ ..‫‪ (1‬اللمام بما يطلب لكتابة التقرير ‪ ..‬وليكن ما يطلب يتناسب وقدرات الطلب الفكرية والمعرفية ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫‪ /1‬التمهيد ‪:‬‬ ‫‪ /2‬الوســـيلة ‪:‬‬ ‫الشفافيات ‪.‬ومــتى مــا الــتزم كـاتب التقريــر‬ ‫بذلك فسوف يلقى التقرير نجاحا ً كبيرا ً بعون الله ‪..‬‬ ‫‪ (3‬وضع إطار محدد للتقرير مفصل ً كان أم مجمل ً ) مقدمة ‪ ،‬صلب الموضــوع ‪،‬‬ ‫الخاتمة ( ‪.

‫ففي يوم الربعاء ‪22/7/1421‬هـ استهل الصــف الثــالث المتوســط نشــاطه‬ ‫هذا العام برحلة إلى مكة المكرمة ‪ ،‬وقد استغرقت الرحلة ثلثة أيام ‪ ،‬وشارك فيهــا‬ ‫خمسة عشر طالبا ً ‪ ،‬وأشرف عليها معلمون من المدرسة وهم ‪:‬‬ ‫‪2‬ـ…………………‬ ‫‪1‬ـ ………………‬ ‫‪4‬ـ…………………‬ ‫‪3‬ـ………………‬ ‫وكان برنامج الرحلة على النحو التــالي ‪ ) :‬يكتــب البرنامــج مرتبط ـا ً بــالزمن‬ ‫وطريقة تنفيذه ( ‪.‬‬ ‫معد التقرير ‪.‬‬ ‫ويمكن لكاتب التقريــر أن يطــرح بعــض المقترحــات الــتي يراهــا مناســبة؛ لدراجهــا‬ ‫ضمن البرامج المستقبلية إن وجدت ‪.‬‬ ‫تحليل المواد القانونية والقرارات الدارية ‪.‬‬ ‫أهميته ومجالته ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫توضيح اليات القرآنية والحاديث النبوية ‪..‬‬ ‫التوقيكككع ‪:‬‬ ‫بسط الموجز‬ ‫هو عبارة عن تحويل العبارة وتحريرها من كونها لغة مكثفــة ومقتصــدة إلــى‬ ‫لغة مخففة عن طريــق الطنــاب ‪،‬ويمكــن تعريفــه )بــأنه عبــارة عــن الســهاب فــي‬ ‫الكتابة حول فكرة تحتويهـا عبـارة مـا سـواء أكــانت آيــة ‪،‬أو حـديثا ‪،‬أو ‪ ،‬أو بيتـا مـن‬ ‫الشعر (‪.‬‬ ‫‪ ‬ترتيب الفكار ترتيبا منطقيا ‪.‬‬ ‫‪ ‬توضيح الفكار واحدة بشكل مبسط ‪..…………… :‬‬ ‫…………‪.‬‬ ‫‪ ‬تدريب الطلب على اشتقاق الفكار التي يمكن توليدها منه ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪61‬‬ .‬‬ ‫‪ ‬الربط والتنسيق بين هذه الفكار ‪.‬‬ ‫شرح البيات الشعرية والحكم والمثال ‪.‬‬ ‫وقــد واجهــت الرحلــة بعــض الصــعوبات ) تــذكر الصــعوبات إن وجــدت ‪ ،‬وكيــف تــم‬ ‫التعامل معها ( ‪.‬‬ ‫‪ ‬قراءته من قبل الطلب عدة مرات ليعيش القارئ جو النص ‪.‬‬ ‫رد التلميحات الكلمية إلى أصولها ‪.‬‬ ‫‪ ‬قراءته على الطلب من قبل المعلم ‪.‬‬ ‫‪ ‬إعداد نص أو أكثر مما سلفت الشارة إليه ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫كما ذكرنا سابقا أنه ليس هناك طريقــة واحــدة لتــدريس المهــارة بــل هنــاك‬ ‫عدة طرق ‪ ،‬ولكن هناك بعض السس التي ينبغي مراعاتها في كـل فــن مـن فنـون‬ ‫اللغة ؛فعلى سبيل المثال ل الحصر نتبع في تعليم هذا الفن التي ‪:‬‬ ‫‪ ‬مقدمة يسيرة عن اليجاز في اللغة العربية ‪.

‬‬ ‫فهو يشرح ويفسر ويبحث في السباب والعوامل المختلفة التي تكمن وراء الخبر ‪،‬‬ ‫أو القضية ‪،‬‬ ‫أو المشكلة ‪ ،‬أو الفكرة ‪ ،‬أو الظاهرة التي يدور حولها التحقيق ‪.‬‬ ‫تحقيق الهروب ‪ .2‬‬ ‫وهو يأخذ صفة ) الهروبية( من كونه يشد القارئ بعيدا عن مشكلته اليومية‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪62‬‬ .5‬النشرات والوثائق ‪.4‬الحاديث الصحفية‪.‬وهذا التحقيق يلبي حاجات القارئ إلى المتاع ‪،‬‬ ‫‪..3‬‬ ‫أساليب التحقيق الصحفي ‪:‬‬ ‫تحقيق الخلفية ‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪.‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫ثم يختم موضوعه بكلمة موجزة ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫* أن النبي صلى الله عليه وسلم كان أكثر تعلقا بوطنه وحبــا لــه ‪،‬وهــذا ظــاهر فــي‬ ‫وقفته الحانية وهو يودع مكة مهاجرا فيقول ‪:‬‬ ‫ي ولول أن أهلك أخرجوني ما خرجت (‪..‬‬ ‫النتماء للوطن يقتضي نصرته والدفاع عنه ‪.‬‬ ‫* أن الصفوة من علماء المة ينسبون إلى أوطانهم ‪.‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫النتماء للوطن يستلزم الحرص على مرافقه العامة ‪.‬‬ ‫ويفضل في ذلك أسلوب التعليم التعاوني ‪.‬‬ ‫) والله إنك لحب بلد الله إل ّ‬ ‫• النتماء للوطن يستوجب الولء لقيمه الخلقية والجتماعية ‪.‬‬ ‫مصادر المحقق الصحفي ‪:‬‬ ‫‪ .‬وهو التحقيق الذي يستهدف شرح وتحليل‬ ‫‪.1‬‬ ‫الحداث والكشف عما وراء الخبر ‪..‬‬ ‫‪ ..‬‬ ‫ويضاف إلى ذلك القصص النسانية ‪ ،‬والحالت الغريبة ‪ ،‬والمناسبات المحلية ‪،‬‬ ‫والوطنية ‪،‬‬ ‫أو العالمية ‪ ،‬والدراسات والبحاث والتقارير ‪.1‬أخبار الصحف ‪.‬‬ ‫التحقيق الصحفي‬ ‫تعريفه ‪ :‬استجلء حقيقة من العالم المحيط بنا ‪ ،‬ومعالجتها بأسلوب واقعي مشوق‬ ‫جذاب ‪.‬‬ ‫نموذج على بسط الموجز‬ ‫النتماء الوطني طبيعة بشرية وشعور تلقائي‬ ‫المــدخل كلمــة بســيطة عــن الــوطن ومــا يمثلــه للنســان مــع ذكــر حقــوقه‬ ‫‪،‬والستشهاد بما ورد في حب الوطن من أقوال مأثورة وأبيات شعرية ‪:‬‬ ‫وقـومي وإن ضـنوا علـي‬ ‫بلدي وإن جارت علـي عزيـزة‬ ‫كرام‬ ‫ السلم احترم مشاعر الحب للوطن ‪،‬وتمثل ذلك في التي ‪:‬‬‫* أبقى على أسماء المصار والوطان التي فتحت تقـديرا للعلقـات الشـعورية بيـن‬ ‫الفرد و مهاده الولى ‪.‬‬ ‫التجربة النسانية ‪.2‬الملحظة الشخصية ‪.

4‬‬ ‫والوقائع الجديدة والقديمة المرتبطة بهذا الموسم ‪..‬وهذا النوع يتصدى لمعالجة المشكلت‬ ‫‪.‬‬ ‫إعداد التحقيق الصحفي ‪:‬‬ ‫يمر بالخطوات التالية ‪.5‬‬ ‫ويبحث عن حلول لها ‪ ،‬يجمع كافة المعلومات عن المشكلة ‪.‬‬ ‫تحقيق الرحلت ‪ .2‬‬ ‫المعلومات الخلفية للتحقيق قبل تنفيذه‪..‬‬ ‫اختيار فكرة التحقيق ‪ :‬فموضوعه يجب أن يكون مبتكرا جديدا يشد‬ ‫‪..‬‬ ‫وظائف التحقيق الصحفي ‪:‬‬ ‫قد يكشف الثغرات والمثالب والعيوب في مجتمع ما ‪.‬‬ ‫جمع مادة التحقيق الولية من أرشيف الصحيفة أو المكتبة‪ ،‬وهي‬ ‫‪.1‬‬ ‫انتباه القارئ ‪ ،‬وأن يكون مستوحيا من الحداث الجارية‪.3‬‬ ‫غالبا عند شخصية التحقيق أو في البحاث أو الحصائيات أو التقارير التي‬ ‫لم يسبق نشرها ‪..3‬‬ ‫والحياة واللوان وجوانب اليجاب والسلب في أي بلد كان ‪.‬ويتناول فيه التحقيق الصور والمشاهد والذكريات‬ ‫‪.‫ويهرب به من اهتماماته ليقدم له الجوانب الطريفة والمسلية و الممتعة‬ ‫في الحياة ‪.‬‬ ‫يقوم بدور متميز في الدفاع عن قيم المجتمع وتقاليده ‪.‬وهو الذي يقوم به محرر لتقديم صور الناس‬ ‫‪.‬‬ ‫تحقيق الرشاد والتوجيه ‪ .‬‬ ‫يعمل على وضع الحلول للمشكلت التي يتم إبرازها ‪.‬‬ ‫تحقيق المواسم ‪ .‬‬ ‫تنفيذ التحقيق الصحفي ‪ :‬بالبحث عن المادة الحية للموضوع ‪ ،‬وهي‬ ‫‪.‬‬ ‫نموذج للتحقيق الصحفي ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪63‬‬ .‬‬ ‫يسهم في تكوين رأي عام وطني ‪ ،‬والتعريف بمشكلت الوطن ‪.

‫كتابة المذكرات اليومية‬ ‫" هو القدرة على كتابة المذكرات الشخصية للحداث اليومية في الدرس والبيت‬ ‫والشارع"‬ ‫موضوع المذكرات ‪:‬‬ ‫‪ ‬أحداث مرت في حياة الطالب وأثرت في نفسه ‪.‬‬ ‫أذكر نظراتها الحزينة وهى تودعني ‪ ،‬والدموع تذرف من عينيها ‪ .‬‬ ‫‪ ‬مشاهد يومية مثيرة ‪..‬‬ ‫يبين الطالب مشاعر المشاركين في الحدث من حزن وفرح وحنين وشوق تبعا ً‬ ‫لطبيعة الموضوع‪.‬‬ ‫ً‬ ‫مثال ‪ ) :‬كنت سعيدا بركوب الطائرة لول مرة ‪ ،‬ولكن الحنين يشدني إلى أمي ‪..‬‬ ‫على الطالب أن يسجل الشخصيات بأسمائها مع توضيح صلة القرابة ‪.‬إلخ(‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪64‬‬ ...‬‬ ‫‪ ‬يوم معين من أيام حياة الطالب ‪.‬‬ ‫كيف يكتب الطالب مذكراته ؟‬ ‫في السطر الول يسجل الزمن واليوم والتاريخ مثال ) في الساعة الخامسة من‬ ‫فجر يوم الخميس العاشر من شهر صفر…(‬ ‫في السطر الثاني يبدأ بتسجيل الحدث ‪:‬‬ ‫مثال ‪ ) :‬تحركت بنا السيارة إلى المطار الدولي … (‪.

‬‬ ‫جلست على مقعد إلى جوار والدي ‪ ،‬وبدأت أترقب لحظــة الطيــران فــي الجــو ‪،‬‬ ‫وفجأة تحركت الطائرة ببطء شديد ‪ ،‬ثم أسرعت شيئا ً فشيئا ً حتى انطلقت بســرعة‬ ‫مذهلة إلى أعلى ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪65‬‬ .‬لــم أتوقــف عــن‬ ‫السؤال حتى رأيت نفسي داخل الطائرة وكان أبي سعيدا ً بفرحة ووجلي في نفــس‬ ‫الوقت ‪ ،‬وشاهدت مساحتها الواسعة ‪ ،‬وصفوف المقاعد المنظمة وعددا ً كــبيرا ً مــن‬ ‫المسافرين معهم الطفال ‪.‬الجو جميل ‪ ،‬وهواء الصباح الباكر يلعــب‬ ‫شعري ‪ ،‬فيتمايل في كل اتجاه كالفرحان ‪ .‬كنــت أراهــا وهــي فــي الجــو كالطــائر‬ ‫الصغير ‪ .‬لم تغب عن بالي صــورة الطــائرة الــتي‬ ‫سأركبها بعد قليل ‪ .‬وأول مـرة‬ ‫أصاحب فيها والدي في السفر ‪.‬كــان حلمـا ً بالنســبة لــي ‪.‫مذكرات مسافر"‬ ‫في الساعة الخامسة من صباح يوم الخميس العاشر من شهر صفر‬ ‫تحركت بنا السيارة على المطار الدولي ‪ .‬فكيف أراها اليوم ؟ سألت أبي أسئلة كثيرة عن حجمها ‪ .‬‬ ‫كم كنت سعيدا ً وأنا في الجــو ! إنهـا أول مـرة أركـب فيهـا الطـائرة ‪ .

‫توزيع مقرر مادة التعبير للمرحلة‬ ‫المتوسطة‬ ‫] الول – الثاني – الثالث [ على أسابيع الفصلين‬ ‫الدراسيين الول والثاني‬ ‫الفصل الثاني‬ ‫الفصل الثاني‬ ‫الفصل الول‬ ‫الول‬ ‫الثاني‬ ‫الخطابة‬ ‫الثالث‬ ‫الرابع‬ ‫السادس‬ ‫السابع‬ ‫الثامن‬ ‫التاسع‬ ‫العاشر‬ ‫الحادي‬ ‫عشر‬ ‫الرسالة‬ ‫الخامس‬ ‫الرسالة‬ ‫‪:‬‬ ‫تهنئة‬ ‫شكر‬ ‫دعوة‬ ‫نثر‬ ‫المنظوم‬ ‫الثاني‬ ‫عشر‬ ‫الثالث‬ ‫عشر‬ ‫الحوار‬ ‫الرسالة‬ ‫السبوع‬ ‫الصف الول المتوسط‬ ‫الصف الثاني المتوسط‬ ‫طل‬ ‫ب‬ ‫شكو‬ ‫ى‬ ‫نصح‬ ‫القصة‬ ‫الفصل الول‬ ‫الحوار‬ ‫القصة‬ ‫المقال‬ ‫الخبر‬ ‫الصحفي‬ ‫التلخيص‬ ‫الفصل الول‬ ‫بسط‬ ‫الموجز‬ ‫نثر‬ ‫المنظوم‬ ‫الخطابة‬ ‫التقرير‬ ‫التحقيق‬ ‫الصحفي‬ ‫المقال‬ ‫الخطابة‬ ‫الصف الثالث‬ ‫المتوسط‬ ‫التلخيص‬ ‫المقال‬ ‫الفصل الثاني‬ ‫المذكرات‬ ‫اليومية‬ ‫الحوار‬ ‫التقرير‬ ‫القصة‬ ‫الرابع‬ ‫عشر‬ ‫الخامس‬ ‫عشر‬ ‫تطبيقات‬ ‫عامة‬ ‫تطبيقات‬ ‫عامة‬ ‫تطبيقات‬ ‫عامة‬ ‫تطبيقات‬ ‫عامة‬ ‫تطبيقات‬ ‫عامة‬ ‫تطبيقات‬ ‫عامة‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪66‬‬ .

‫مهارات النشاء‬ ‫في المرحلة‬ ‫الثانوية‬ ‫المهارات اللغوية ‪:‬‬ ‫القراءة والكتابة والتحدث والستماع‬ ‫المجال الجتماعي‬ ‫كتابة البطاقات‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪67‬‬ .

‬‬ ‫ومن نماذج البطاقات ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪68‬‬ .‬‬ ‫بعد ذلك أسلوب الستقراء ‪:‬‬ ‫يحدد الطلب من خلل النماذج المقدمة ‪:‬‬ ‫إلى من توجه البطاقة ‪.‬‬ ‫‪2‬‬‫بعد ذلك أسلوب الحوار والمناقشة ‪:‬‬ ‫يمثل الطلب لبعض أنواع البطاقات وإلى من توجه ‪.‬‬ ‫ثم يقوم التلميذ بكتابة نوع من أنواع البطاقات ‪.‬‬ ‫الشكوى من وضــع اجتمــاعي‪ :‬كممارســة عــادة خــاطئة‪ ،‬أو خلــق مــذموم‬ ‫وغيرها‪.‬‬ ‫يعرض المعلم على الطلب بعض اللفاظ وبعض أشــكال البطاقــات ويقــوم الطلب‬ ‫بإعطاء رأيهم فيها‪ ،‬وتصويب الخطاء إن وجدت ‪.‫البطاقات ‪:‬‬ ‫تعبير موجز يعتمد على عبارات معــدودة ‪ ،‬ليصــال المعنــى المــراد بطريقــة‬ ‫مختصرة وهي تختلف عن الرسـالة ؛ لن لهــا عناصــر محـددة ل تقــوم إل بهــا ‪،‬‬ ‫وتقترب البطاقات من الرسالة إذا أطنب صاحبها‪.‬‬ ‫العتذار ‪:‬ويشمل ‪ :‬العتذار عن حضور مناسبة ‪ ،‬أو عن حدوث خطأ وغيرها‪.‬‬ ‫ومن أنواعها‪:‬‬ ‫الدعوة‪:‬وتشمل ‪ :‬حضور حفل أو مؤتمر أو ندوة ‪،‬كمجلس الباء ‪،‬أو حفل‬ ‫زفاف أو غيرها من المناسبات ‪.‬‬ ‫التهنئة‪ :‬وتشــمل‪ :‬مناســبات النجــاح أو الشــفاء مــن مــرض أو الحصــول علــى‬ ‫وظيفة ‪،‬‬ ‫أو قدوم مولود وغيرها‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫ً‬ ‫هناك عدة طرق للتدريس‪ ،‬ونقدم فيما يلي نموذجا لسير الدرس في إحداها ‪:‬‬ ‫أسلوب الحوار والمناقشة ‪:‬‬ ‫يقوم المعلم بطرح بعض الســئلة عــن مفهــوم التعــبير وتحديــد أنــواعه ‪،‬ومــن ثــم‬ ‫الوقوف على معنى البطاقة من خلل مفهوم الطلب‪.‬‬ ‫‪1‬‬‫الشكل المستخدم في كتابة البطاقات ‪.‬‬ ‫‪0‬‬‫أسلوب البطاقة من حيث اللفاظ‪.‬‬ ‫بعد ذلك أسلوب النموذج ‪:‬‬ ‫يقدم المعلم للطلب نماذج للبطاقات ؛تشتمل على بعض من المناسبات التي تقدم فيها البطاقات ‪.

.........‬دعوتكم لحضور مجلس الباء‪ ،‬والمشاركة به ‪،‬‬ ‫والمنعقد مساء يوم‪.....:‬‬ ‫وبحضوركم ومساهماتكم تتحقق الفائدة التي نرجوها لبنائنا‪...‬‬ ‫إدارة المدرسة‬ ‫بطاقة تهنئة‪:‬‬ ‫حفظه الله‬ ‫ابني العزيز‪.‬‬ ‫يسر إدارة مدرسة ‪.‬‬ ‫بلغنا نجاحك وتفوقك فسعدنا بذلك أيما سعادة ننتظر‬ ‫قدومك ؛ لنحتفل معا ً بهذا النجاح الباهر ‪......‬‬ ‫المكرم ولي أمر الطالب‪...‫دعوة لحضور مجلس الباء‪:‬‬ ‫وفقه الله ‪.‬سائلين الله عز وجل لهله وذويه الصبر والسلوان ‪،‬‬ ‫وأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ‪،‬وأن يسكنه فسيح جناته ‪....‬وفي الرسائل إشعار بوظيفة التعبير في نظر المتعلم ‪ ،‬وتعــد كتابــة الرســائل‬ ‫والتدريب عليها واحدة من أعظم العمال الكتابية المهمة في حياة النسان ‪.‬‬ ‫و إنا لله وإنا إليه راجعون ‪.....‬‬ ‫والدك‬ ‫بطاقة تعزية ‪:‬‬ ‫بقلب مؤمن بقضاء الله وقدره نتقدم بأحر التعازي وصادق المواساة‬ ‫لوفاة …‪ .‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪69‬‬ .‬‬ ‫الرسائل‬ ‫الرسائل مجال واقعي يحس به كل إنسان ‪ ،‬واجتماعي لبد أن يمارسه كــل‬ ‫فرد ‪ .‬الموافق ‪.

‬‬ ‫‪ -5‬الخاتمة التي تنتهي بها ‪.‫وهي من ألوان التعبير الكتابي غالبا ً ‪ ،‬ولكنها قــد تكــون رســالة شــفهية كمــا‬ ‫أنها تتردد بين النوع البداعي والوظيفي ‪ ،‬فتكون من النوع الول إذا كانت وجدانيــة‬ ‫ومن النوع الثاني إذا كانت رسمية ‪.‬ويمكــن عرضــها علــى النحــو‬ ‫التالي ‪-:‬‬ ‫‪ -1‬الترويس ‪ .‬‬ ‫‪ -3‬المقدمة وتحمل التحية ‪.‬فالرسائل الموجهة إلى أصدقاء مقربين تختلف تحيتها عــن تحيــة‬ ‫رسالة موجهة إلى من هم أكبر سنا ً أو مكانة ‪ ،‬وكذا تختلــف تحيــة الرســالة‬ ‫الودية عن الرسالة الرسمية ‪.‬بحيــث تبــدو الرســالة وســط‬ ‫الصفحة وليست على أحد الطراف ‪.‬‬ ‫‪ -3‬رسائل الستعلم ‪.:‬‬ ‫‪ -1‬عنوان المرسل والتاريخ ويكتب في أعلى الرسالة وإلى اليمين ‪.:‬وهو التحيــة الــتي تبــدأ بهــا الرســالة وهــي تتنــوع بتنــوع‬ ‫الموقف ‪ .‬‬ ‫تخطيط الرسالة ‪-:‬‬ ‫الرسالة أيا كان نوعها؛ تخضع لتنظيم يتجدد وفقا ً لخطة معينــة‪ ،‬ومــا يعــرض‬ ‫هنا هو بعض المور التي تراعى عند تخطيط الرسالة ‪.‬‬ ‫عناصر الرسالة ‪:‬‬ ‫تتمثل عناصر الرسالة فيما يلي ‪.:‬‬ ‫ج‪ -‬رسائل العمل ‪.‬‬ ‫‪ -4‬الموضوع الذي تدور حوله الرسالة ‪.‬‬ ‫‪ -3‬الستهلل ‪ .‬‬ ‫أنواع الرسائل ‪:‬‬ ‫‪ -1‬الرسائل الشخصية ‪ :‬مثــل رســائل الــدعوات ‪ ،‬والــردود ‪ ،‬والرســائل‬ ‫العاطفية ‪ ،‬ورسائل الترحيب ‪ ،‬ورسائل الشكر والعتذار والتهنئة ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪70‬‬ .‬‬ ‫‪ -4‬رسائل التوظيف ‪.‬‬ ‫‪ -2‬الرسائل الخوانية ‪.‬‬ ‫ومن الرسائل ما هو في شــأن فــردي ‪ ،‬كرســالة شــكر أو تهنئة أو عتــاب أو‬ ‫اعتذار ‪ ،‬ومنها ما هو في شأن اجتماعي ‪.‬‬ ‫‪ -2‬من توجه إليه الرسالة ‪ ،‬اسمه ‪ ،‬منصبه في لغة مهذبة ‪.:‬ويتضمن عنــوان المرسـل ‪ ،‬وتاريــخ الرســالة ‪ ،‬وعـادة مـا‬ ‫يأتي الترويس كامل ً في رسائل العمل ‪ ،‬أما في الرسائل الجتماعية فكثيرا ً‬ ‫ما يقتصر على التاريخ ‪.:‬‬ ‫‪ -1‬الرسائل المصلحية ‪.‬‬ ‫‪ -2‬التهميش ‪ .:‬التهميــش مراعــاة تــرك مكــان خــال مــن الكتابــة ناحيــة‬ ‫اليمين ومكان مساو له على الناحية اليسرى‪ .‬‬ ‫‪ -2‬رسائل اللتماس ‪.

‬‬ ‫‪-‬‬ ‫استخدام وسائل المجاملة بها في مواطنها الملئمة ‪.‬‬ ‫أسس النجاح في تدريس الرسالة ‪.:‬‬ ‫‪ -1‬أن تصدر عن موقف طبيعي ‪ ،‬وليس مفترضا ً ول متكلفا ً ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪71‬‬ .‬‬ ‫‪-‬‬ ‫إعلن موضوع الدرس للطلب وتسجيله على السبورة ‪.‬‬ ‫يستمع المعلم للمتحدثين ويشجعهم ويزودهم بما يحتاجون إليــه مــن‬ ‫‬‫ألفاظ وعبارات ‪.‬‬ ‫‪ -5‬أن يفرق بين أنواع الرسائل ‪ ،‬ويحسن الوفاء بما يتطلب كل نمط منها ‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫يعرض عناصر الرسالة ويشرحها ‪.‫‪ -6‬التوقيع ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪.‬‬ ‫يختار بعض الطلب للحديث في موضوع الرسالة مع تشــجيعهم فــي‬ ‫‬‫الحديث من وجهة النظر الشخصية بصدق ‪.‬‬ ‫‪ -4‬أن يكون له رصيد من الفكار والثروة اللغوية ‪ ،‬يعينه على أن يعبر عما يريد‬ ‫في وضوح وبلغة سليمة ‪.‬‬ ‫‪ -3‬أن تتضح في ذهنه عناصر الرسالة وكيفية الكتابة في كل نوع منها ‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫يدرب الطلب على تنظيم الفكار والتعبير عنها ‪.‬‬ ‫‪‬‬ ‫يحدد أهداف درسه ‪ ،‬وتتمثل فيما يلي ‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫التحضير للرسالة بأسئلة مختلفة ‪.‬‬ ‫ج‪ -‬اكتساب الميل إلى ‪.:‬‬ ‫‪ -1‬تزويد الطالب بخبرة حول الموضوع الذي يريد طرحه ‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫الصدق في التعبير عما في النفس ‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫يقرأ الموضوع ثم يقرأ كذلك مجموعة من الطلب ‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫استخدام اللغة التي تتطلبها ‪.‬‬ ‫‪ -2‬اكتساب المهارة في كتابة الرسالة ‪.:‬‬ ‫حتى يكون تدريس الرسالة ناجحا ً فلبد من توافر المقومات التالية ‪.:‬‬ ‫‪-‬‬ ‫المشاركة الوجدانية للخوان و الزملء ‪.‬‬ ‫‪ -2‬أن يتمثل كاتبها الموقف الذي تعالجه ‪ ،‬فرديا ً أو اجتماعيا ‪ ،‬فكاهيا ً أو وجدانيا ً‬ ‫‪ ،‬رسميا أو غير رسمي ويعيش فيه بفكره وحسه ‪.:‬‬ ‫‪‬‬ ‫يهيئ المعلم نفسه لدرسه ‪ ،‬ويسجل بياناته وموضوعه المقترح ‪.

‬‬ ‫رعاية اللقاب‪ ،‬والميل إلى الموضوعية ‪ ،‬واستخدام اللغة الرسمية ‪،‬‬ ‫‬‫ويدربون على كتابة النوع الجتماعي منها ‪.‬‬ ‫وعلى النمط ذاته تعلم الرسالة الوظيفية ‪ ،‬يوجه الطلب إلى نواحي‬ ‫‬‫الختلف التي تتميز بها عن الرسائل الخوانية ‪.‬‬ ‫مميزات الرسالة الناجحة ‪.‬‬ ‫أخي العزيز أبعث إليك برسالتي هذه سائل المولى عز وجل أن تصلك‬ ‫رسالتي وأنت بصحة جيدة وأحوالك على ما يرام عزيزي أحمد علمت بحصولك‬ ‫على شهادة الثانوية العامة بتفوق لذلك فإنني أرسل لك هذه الرسالة لزف لك‬ ‫أجمل التهاني لما حققته ‪ ،‬وما كان ذلك إل نتيجة طبعية لما بذلته من جهد طيلة‬ ‫العام الدراسي المنصرم ‪ ،‬رجيا من الله العلي القدير أن يستمر هذا التفوق خلل‬ ‫المرحلة الجامعية لتحقق ما تصبو إليه ‪ ،‬ليفرح بك والداك واعلم صديقي العزيز‬ ‫أنني في شوق لرؤيتك طبيبا أو مهندسا ‪ ،‬لتنظم إلى بقية إخوانك من شباب هذا‬ ‫الوطن المعطاء …‬ ‫أخوك ‪ :‬حسام‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪72‬‬ .‬‬ ‫‪ -2‬الذوق واللياقة والشكل الحسن ‪.:‬‬ ‫‪ -1‬الوضوح والدقة في اختيار اللفاظ ‪ ،‬وتحديد الفكار وترتيبها ‪.‫يختار بعض الرسائل التي يظهر فيها المتياز ‪ ،‬ويعرضــها علــى طلب‬ ‫‬‫الفصل ليعيد كل النظر في رسالته علــى ضــوئها ‪ .‬‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد …‪.‬ويهيــئ نفســه لكتابــة‬ ‫الرسالة في الدرس نفسه أو في درس قادم ‪.‬‬ ‫كيف يحكم على مستوى جودة الرسالة ؟‬ ‫‪-‬‬ ‫هل ُقدمت كل المعلومات المطلوبة في الرسالة ؟‬ ‫هل كان المعنى واضحا ً تماما ً دون التباس أو غموض ؟‬ ‫‪-‬‬ ‫هل الرسالة سهلة الصياغة ؟‬ ‫‪-‬‬ ‫هل العناوين والبيانات والمعلومات المذكورة في الرسالة صحيحة ؟‬ ‫‪-‬‬ ‫هل تخلو الرسالة من الخطاء الملئية والنحوية ؟‬ ‫‪-‬‬ ‫‬‫نموذج لرسالة التهنئة ‪:‬‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫صديقي العزيز ‪ :‬أحمد‬ ‫حفظه الله …‪.

‬وأخيرا فإنني أنتظر وصولك بفارغ‬ ‫الصبر ‪ ،‬والسلم عليكم ورحمة الله وبركاته‪..‬‬ ‫وكم يسعدني أخي الكريم أن أدعوك لزيارة منطقة الباحة الجميلة لتزداد بوجودك‬ ‫بيننا جمال ‪ ،‬وذلك لتقضي معنا أياما جميلة نستمتع معا بالهواء العليل‪ ،‬وتعايش معنا‬ ‫ما يقام من أنشطة سياحية خلل هذا الصيف ‪ .‬‬ ‫والسـلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫ابنك المخلص ‪ :‬أيمن‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪73‬‬ .‬‬ ‫وأخيرا لك مني ومن جميع زملئي الذين التحقوا بجامعة الملك فهد للبترول‬ ‫والمعادن أطيب التحيات وأحر الشواق ولك أيضا منا خالص الدعاء بالصحة‬ ‫والعافية ‪..‬‬ ‫اعلم أستاذي الجليل بأنني في شوق لرؤيتك والستماع إلى توجيهاتك‬ ‫ونصائحك القيمة ‪ ،‬والنهل من معين علمك ‪ ،‬أستاذي العزيز ‪ ،‬إنني أرسل إليك‬ ‫رسالتي هذه اعترافا مني وتقديرا مقرونين بالشكر الجزيل نظير ما قدمته لنا طيلة‬ ‫دراستنا في المرحلة الثانوية ‪ ،‬كما أبلغك بأنني أسير في دراستي الجامعية سيرا‬ ‫حسنا ‪ ،‬واضعا نصب عيني نصائحك الجليلة لنا ‪.‫نموذج لرسالة دعوة ‪:‬‬ ‫أخي وصديقي ‪ -:‬أسامة‬ ‫سلمه الله …‬ ‫وبعد ‪.‬‬ ‫اعلم يا أخي الكريم أنني في شوق شديد لرؤيتك وذلك بعد نهاية عام دراسي‬ ‫حافل ‪ ،‬وبعد أن من الله علينا جميعا بالنجاح‪.‬‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫من ربوع الباحة الجميلة ‪ ،‬هذه المنطقة التي عشقت ترابها ‪ ،‬وتنسمت عليل‬ ‫ونحن على أبواب‬ ‫هوائها ‪،‬‬ ‫فصل الصيف الجميل أبعث إليك برسالتي هذه راجيا من الله العلي القدير أن‬ ‫تصلك وأنت ترفل في ثياب العافية ‪.‬‬ ‫أخوك‪ :‬فيصــل‬ ‫نموذج لرسالة شكر ‪:‬‬ ‫أستاذي الفاضل حفظه الله ‪ :‬محمد‬ ‫الســــــلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫من ربوع المنطقة الشرقية من بلدنا الحبيبة المملكة العربية السعودية ‪،‬‬ ‫وتحديدا من مدينة الظهران العامرة ‪ ،‬أبعث إليك برسالتي هذه سائل المولى عز‬ ‫وجل أن تكون بصحة جيدة ‪..

‬‬ ‫نعم يا أبي ‪ ،‬سامحني فلن أعود لمثلها إن شاء الله ‪.‫نموذج لرسالة في الستعطاف ‪:‬‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫والدي الحبيب حفظه الله ورعاه من كل سوء ومكروه‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫وبعد ‪:‬‬ ‫أبي وقرة عيني ‪ :‬لعلك تستغرب كتابتي هذه الرسالة لك وأنا معك في بيت‬ ‫واحد ‪ ،‬فما فعلت ذلك إل خوفا ً وخجل ً من مقابلتك ‪ ،‬بعدما سببت تلك الضرار في‬ ‫سيارتك ‪.‬‬ ‫ي؟‬ ‫أبتاه ‪ :‬أي قيمة للحياة بعد دعوة منك عل ّ‬ ‫ي؟‬ ‫أبتاه ‪ :‬أي قيمة للحياة وأنت ساخط عل ّ‬ ‫أبتاه ‪ :‬أنت ربيتني وعلمتنــي قــول ســيد الرحمــاء محمــد صــلى اللــه عليــه‬ ‫وسلم ‪ ) :‬كل ابن آدم خ ّ‬ ‫طاء ‪ ،‬وخير الخطاءين التوابون ( ‪.‬‬ ‫ي مــن قيــادة‬ ‫بيد أني ما فعلت ذلك إل لمعرفتي بحبــك الشــديد لــي ‪ ،‬وشــفقتك علـ ّ‬ ‫السيارة ‪ ،‬وبالتالي فإني لو استأذنتك في قيادتها فلن تسمح لي ‪.‬‬ ‫ابنك ‪ :‬النادم ‪.‬‬ ‫أبتاه ‪ :‬أعلم أن قلبك الرحيم ل يحمل الكره والبغض بين جنبيه لي مسلم ‪،‬‬ ‫فكيف بفلذة كبدك ؟ بل إنك علمتني وربيتني على المسارعة إلى رضى اللــه ‪ ،‬وأنــا‬ ‫ي‪،‬‬ ‫ي يعنــي ســخط اللــه علـ ّ‬ ‫أعلم أن رضى الله من رضى الوالدين ‪ ،‬وســخطك علـ ّ‬ ‫فلقد قال رسول الله صلى اللــه عليــه وســلم ‪ ) :‬رضــى الــرب فــي رضــى الوالــد ‪،‬‬ ‫وسخط الرب في سخط الوالد(‪ ،‬وقد تعجلت في كتابة تلك الرسالة لنــي خشــيت‬ ‫ي ‪ ،‬وأنــا أتــذكر قــول الرســول صـلى اللــه عليــه ‪:‬‬ ‫أن تنتابك سورة غضب فتدعو عل ّ‬ ‫) ثلث دعوات مستجابات لشك فيهن ‪ :‬دعوة الوالد علــى ولــده ‪،‬ودعــوة المســافر‬ ‫‪،‬ودعوة المظلوم ( ‪.‬‬ ‫إنني أعلم أني قد أخطأت مرتين ‪ ،‬الولى حينما لم أستأذنك في قيادة‬ ‫السيارة ‪ ،‬والثانية حينما لم أراع قواعد المرور مما أدى إلى وقــوع ذلــك الحــادث ‪.‬‬ ‫فهل ّ أعنتني – كما عودتني _ لعود إليك مستغفرا ً ربــي ‪ ،‬تائبـا ً مــن ذنــبي ‪،‬‬ ‫طالبا ً صفحك يا أبي ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪74‬‬ .

‬‬ ‫عرض المشكلة وفحواها بشكل دقيــق ومفصــل بعيــدا عــن‬ ‫‪(4‬‬ ‫السهاب ‪.‬‬ ‫• ـ تحديد مطالب المشتكي التي يريد تحقيقها ‪.‬‬ ‫• ـ تحّري الدقة والموضوعية في كل ما يكتب ‪ ،‬فالكلمة مسؤولية ‪.‬‬ ‫متى تكتب الشكوى ؟ ولمن تكتب ؟‬ ‫الشكوى ناتجة عن خلل ما ؛ لذا ل تكتب إل حيـن يظهـر مـا يـدعو إلـى كتابتهـا مـن‬ ‫نقص ‪.‫المجال الداري‬ ‫الشكوى من مشكلت إدارية أو تنظيمية‬ ‫ما الشكوى ؟‬ ‫هي ضرب من ضروب الرسائل الدارية تكتب إلى مسؤول بهــدف إيضــاح قصــور‬ ‫أو خلل في جهاز إداري ‪ ،‬أو عمل تنظيمي ‪ ،‬شريطة تحري الدقة والموضـوعية فـي‬ ‫كل ما يكتب ‪.‬‬ ‫‪(1‬‬ ‫المخــاطب ‪،‬لقبــه الــوظيفي ومقــر عملــه ‪ ،‬حيــث ينبغــي‬ ‫‪(2‬‬ ‫مخاطبته بالصيغة المناسبة ‪.‬‬ ‫• ـ ـ البعــد عــن الكلم المجمــل المبهــم ‪ ،‬وتحديــد المــر الــذي كتبــت‬ ‫الشكوى من أجله ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫‪ -1‬التمهيد ‪ :‬يمهد المعلم لدرسه بطرح مجموعة من السئلة التي تعينــه‬ ‫في الكشف عن خبرات الطلب السابقة حول الموضوع ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪75‬‬ .‬‬ ‫• ك تحديد مطالب المشتكي التي يريد تحقيقها ‪.‬‬ ‫أما لمن تكتب فهي تكون موجهة إلى مسؤول بيده القدرة ـ بعد الله ـ ـ علــى اتخــاذ‬ ‫قرار ‪،‬أو إصلح خلل معين ‪.‬‬ ‫اسم وتوقيــع المشــتكي ‪ ،‬ويكتبــان فــي الجهــة اليســرى بعــد‬ ‫‪(6‬‬ ‫الخاتمة ‪.‬‬ ‫خاتمة الشكوى وتكون موجزة ‪ ،‬ويظهر فيها المشتكي المر‬ ‫‪(5‬‬ ‫الذي يرغب تحقيقه ‪.‬‬ ‫جوانب ينبغي مراعاتها عند كتابة الشكوى ‪:‬‬ ‫• ـ أن يكون هناك خلل يستحق الشكوى ‪.‬‬ ‫التحيــة الفتتاحيــة‪ ،‬وتــأتي فــي الســطر التــالي للمخــاطب‬ ‫‪(3‬‬ ‫مباشرة ‪ ،‬تتلوها فاصلة ‪ ،‬ثم كلمة ] أما بعد[ ‪.‬‬ ‫طريقة صياغتها ‪:‬‬ ‫البدء بالبسملة ‪ ،‬وتكون أعلى الصفحة في الوسط ‪.‬‬ ‫• ك وضوح الهدف من الشكوى ‪،‬وأن ل يكون الهدف منها إثارة البلبلة فقط ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫متى يلجأ النسان إليها ؟‬ ‫•‬ ‫طريق كتابة الشكوى وصياغتها ‪.‬وعنــدما استفسـرت منـه عــن ذلــك قـال لـي ‪ :‬إ ّ‬ ‫المختص بمعاينة الموقع رفض المرور إل بعد عشرة أيام ……‪.‬والله يرعاكم‬ ‫السم‪.‬‬ ‫ً‬ ‫تقدمت إلى قسم الخدمات بتاريخ ‪10/1/1422‬هـ طالب ـا اســتخراج رخصــة‬ ‫محل مواد بناء ‪ ،‬فطلب مني الموظف المختص قائمة طويلة لــم يكــن لــي بــد مــن‬ ‫إحضارها وفي اليوم التالي توجهت إلى ذات الموظف فلم أجده ‪ ،‬وحاولت السؤال‬ ‫ي النتظار حتى يباشر عمله …‪ .‬‬ ‫•‬ ‫الهيكل العام للشكوى بعد كتابتها ) طريقة إخراجها ( ‪.‬مر اليــوم التـالي والــذي‬ ‫ن الموظـف‬ ‫يليــه ولــم يـأت أحــد ‪ .…………… :‬‬ ‫التوقيع ‪.‬‬ ‫نموذج لكتابة الشكوى ‪:‬‬ ‫سعادة رئيس بلدية …………‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته ‪،‬‬ ‫المحترم‬ ‫وبعــد ؛‬ ‫فإنه ل يخفى على سعادتكم الدور الكبير الذي يقوم به قسم الخدمات‬ ‫ن ما تعرضت له من مماطلة أثناء إنها إجراءات استخراج رخصة محل‬ ‫لديكم ‪ .‬انتظـرت ‪ ،‬وعـدت‬ ‫عنه فتبين لي أنه في إجازة وعل ّ‬ ‫ً‬ ‫إلى القسم بعد شـهرين ووجــدته فاســتقبلني عابسـا غيــر مبــدي الرغبــة فــي إنهــاء‬ ‫إجراءاتي ‪ ،‬فاستلم أوراقي ووعدني بعد عشرة أيام ‪ ،‬عدت على الموعــد وأخــبرني‬ ‫أن أنتظر المختص بالكشف على المحل في اليوم التالي ‪ .‬‬ ‫سعادة الرئيس لقد طال الوقت ومللت الذهاب والياب من أجل أمر بسيط ل‬ ‫يحتاج هذا الروتين الممل ‪ ،‬وكل ما أرجوه أن تتكرم بتوجيه العاملين لديكم إلى‬ ‫سرعة إنهاء طلبي ‪ .‬‬ ‫ب‪ -‬يقوم المعلم بعــرض النمــاذج علــى الســبورة بواســطة الجهــاز ؛‬ ‫وذلك لمناقشتها واستنتاج العناصر والخطوات التالية ‪:‬‬ ‫تعريف الشكوى ‪.‬‬ ‫‪ -3‬العرض ‪ :‬أ ‪ -‬إعلن موضوع الدرس بعد التمهيد ‪ ،‬وتدوينه علـى الســبورة‬ ‫بخط واضح ‪.…………… :‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪76‬‬ .‫‪ -2‬الوســيلة ‪ :‬الســبورة ‪ +‬نمــاذج مختلفــة للشــكوى ‪ +‬جهــاز عــرض‬ ‫الشفافيات‪..‬‬ ‫•‬ ‫‪ /4‬التقويم ‪ :‬يطلب المعلم من طلبه كتابة موضوع عن الشكوى محاكين فيه‬ ‫النماذج التي عرضت‪ ،‬ويتولى توجيههم أثناء الكتابة ‪.‬غير أ ّ‬ ‫جعلني ألجأ إليكم بعـد اللـه ‪ ،‬ولعلـه مـن المفيـد أن أورد لسـعادتكم المعانـاة الـتي‬ ‫تعرضت لها منذ تقدمت بطلبي ‪.

‬‬ ‫‪ -6‬البعد عن اللحاح وفرض الرأي ‪.‬‬ ‫وللطلب أسس وأصول يجب على الكاتب مراعاتهــا ووضــعها نصــب عينيــه عنــد‬ ‫كتابته‪ ،‬ومنها ‪:‬‬ ‫‪ -1‬جودة التعبير ودقته ‪..‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ -5‬الشارة إلى ما يتم إرفــاقه مــع الطلــب مــن وثــائق وشــهادات ‪ ،‬قــد‬ ‫تخدم صاحب الطلب ) إن دعت الحاجة (‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪77‬‬ .‬شريطة التزام نفس الصــيغة فــي‬ ‫الطلب كامل ً ‪ ،‬فل نخاطب من نقدم له الطلب بمعالي في موضع من الطلــب ‪،‬‬ ‫وبسعادة في موضع آخر ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫• عنوان مقدم الطلــب ‪ ،‬ويكــون مقــابل للتوقيــع فــي الجهــة اليمنــى ؛ بهــدف‬ ‫سهولة الوصول إلى مقدم الطلب ‪.‫الطلب‬ ‫ماهيته ‪:‬هو أحــد أنــواع التعــبير الــوظيفي ‪ ،‬يكتــب إلــى مســؤول فــي قطــاع‬ ‫حكومي ‪ ،‬أو خاص ؛ لغرض معين ‪ ،‬كطلب وظيفة أو استفسار ‪ ،‬أو تعامل تجاري أو‬ ‫صــناعي أو مـا أشــبه ذلــك ‪.‬‬ ‫• موضوع الطلب ويأتي بعد التحية مباشرة ‪،‬وفيه يتم عرض الموضوع بصورة‬ ‫موجزة واضحة تخلو من الحشو والطالة ‪.‬‬ ‫‪ -7‬يراعى اشتمال الطلب على عناصره الرئيسة ‪ ،‬ووضعها في المكــان‬ ‫المناسب على النحو التالي ‪:‬‬ ‫• البسملة ‪ :‬وتكتب كاملة متوسطة في أعلى الصفحة ‪.‬‬ ‫‪ -2‬سلمة الكتابة من الخطاء اللغوية والملئية ‪.‬‬ ‫• التحية الفتتاحيــة ‪:‬وتــأتي فــي الســطر التــالي للمخــاطب مباشــرة ‪ ،‬تتلوهــا‬ ‫فاصلة ‪ ،‬ثم كلمة )أما بعد(‪.‬وكلمــا زاد الهتمـام والبـداع فـي كتابـة الطلـب شـكل ً‬ ‫ومضمونا ً زادت أهميته ‪ ،‬وتوقفت عليه القرارات المتخذة ‪ .1‬التمهيد ‪ :‬ينبغي للمعلم أن يمهد لدرسه بأسلوب شّيق ‪ ،‬يكشف للمعلم ما‬ ‫لدى الطلب من معارف ذات صلة وثيقة بالموضوع ‪ ،‬وليكن ذلك من خلل عدد من‬ ‫السئلة ‪.‬‬ ‫• الخاتمة ‪:‬تأتي بعد عرض الموضوع وتتسم باليجاز ‪.‬‬ ‫• السم والتوقيع ‪ :‬ويأتيــان فــي الجهــة اليســرى للســطر الــذي يلــي الخاتمــة‬ ‫مباشرة ‪.‬‬ ‫‪ -4‬وضوح الهدف المراد الوصول إليه ‪ ،‬والتحلي بالصدق والموضوعية ‪.‬‬ ‫• المخاطب لقبه الوظيفي ومقر عمله ‪ :‬ويكتب في بداية السطر بعــد‬ ‫ترك مسافة مناسبة بينه وبين ما قبله‪ ،‬مع مراعاة الصيغة المناســبة للمخــاطب‬ ‫مثل ‪ :‬معالي ‪ ،‬سعادة ‪ ،‬فضيلة ‪ ،‬المكرم …‪ .‬‬ ‫‪ -3‬سلسة السلوب والبعد عن التكلف والتصنع ‪.‬‬ ‫• التاريخ ‪ :‬ويكتب في الزاوية اليمنى أو اليسرى في أعلى الصفحة ‪.‬فهو ـ ول شك ــ يعكــس‬ ‫شخصية الكاتب‪ ،‬ومدى مقدرته على التعامل والتعبير عن فكره الخاص ‪.

‬‬ ‫‪ .‬وأرغب أن أكون ممن نــالوا شــرف خدمــة‬ ‫الوطن من خلل العمــل فــي إدارتكــم وســتجدون برفقــة هــذا الطلــب صــورا ً مــن‬ ‫المؤهلت التي أحملها ‪.‬‬ ‫‪ /4‬التقويم ‪:‬‬ ‫يستعرض المعلم ما كتبه الطلب من خلل قراءتهــم لمــا كتبــوا فيمــا‬ ‫بقي من وقت الحصة ‪ ،‬مع توجيههم لما يقعون فيه من أخطاء ‪..‬‬ ‫نموذج للطلب ‪:‬‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫التاريخ ‪:‬‬ ‫‪24/5/1422‬هـ‬ ‫وفقه الله‬ ‫سعادة مدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة‬ ‫أما بعد ‪:‬‬ ‫السلم عليكم ورحمة الله وبركاته ‪،‬‬ ‫أفيد سعادتكم أنني أحد أبناء هذا الوطن المعطاء ‪ ،‬وحاصل على شهادة الثانويــة‬ ‫العامة ‪ ،‬ولديّ دورة في الحاسب اللي ‪ .3‬العرض ‪:‬‬ ‫أ ‪ -‬بعد التمهيد يعلن المعلم اســم الموضــوع ‪ ،‬ويكتبــه علــى الســبورة‬ ‫بخط واضح ‪.‬‬ ‫داعيا ً الله أن يوفقني وإياكم لخدمة دينه ‪ ،‬والله يحفظكم ويرعاكم ‪.‫‪ -2‬الوسيلة ‪ :‬ا لسبورة ‪ +‬عدد من النماذج لطلــب مكتــوب ‪ +‬جهــاز عــرض‬ ‫الشفافيات ‪.‬‬ ‫• السس التي ينبغي أن تراعى عند كتابة الطلب ‪..‬‬ ‫• الشكل العام للطلب بعد كتابته ‪.‬‬ ‫العنوان ‪ :‬جدة ـ حي الجامعة‬ ‫ص‪ .‬‬ ‫ب‪ -‬يتم عرض النمــاذج علــى الطلب بواســطة الجهــاز ؛ لمناقشــتها ‪،‬‬ ‫واستنتاج العناصر التالية من خللها ‪:‬‬ ‫• تعريف الطلب ‪.‬ب ) ‪(316‬‬ ‫محمد الغانم‬ ‫مقـــدم الطلـــب ‪ /‬فهـــد بـــن‬ ‫التقارير والمحاضر‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪78‬‬ .

‬‬ ‫ثانيا ً ‪ :‬تقارير جماعية يقدمها ويعدها مجموعة من الفراد ‪..‬وربمــا‬ ‫تناول وصفا ً لحالــة معينــة كــأن تكــون حالــة مرضــية لمريــض ‪ ،‬أو حالــة قانونيــة ‪،‬أو‬ ‫ظاهرة علمية فلسفية ‪،‬أو حالة موظف‪ ،‬أو عالم أو مسؤول ‪.‬‬ ‫أساس في كتابة التقارير بشكل مف ّ‬ ‫مجالت التقرير ‪:‬‬ ‫ً‬ ‫يغطي التقرير جميع مناحي الحياة المختلفة فهو ـ كما ذكر سابقا ـ إمــا أن يتحــدث‬ ‫عــن موضــوع علمــي ‪،‬أو إداري ‪،‬أو تــاريخي ‪،‬أو اجتمــاعي أو اقتصــادي …‪، .‬‬ ‫أنواع التقارير من حيث طبيعتها ‪:‬‬ ‫أول ً ‪ :‬تقرير عن عمل قائم؛ونمثل له بكتابة تقرير عن تجربة علمية أجريت أو تحــت‬ ‫الجراء ‪ ،‬أو تقرير عن كفاءة موظف يقوم بعمل معين ‪ ،‬أو تقرير عــن ســير العمــل‬ ‫في مرفق ما ‪.‬‬ ‫ثانيا ً ‪ :‬تقرير عن عمـل مقـترح؛ ونمثـل لـه بكتابـة تقريـر عـن اختيـار موقـع لنشـاء‬ ‫مدرسة أو مصنع ‪ ،‬أو تقرير عن إمكانية شق طريق ‪ ،‬أو تقرير حول موظف مر ّ‬ ‫شــح‬ ‫لتولي منصب أعلى ‪.‫أول ً ‪ :‬التقرير ‪ :‬في اللغة يعني السكينة ‪ ،‬ومــن معنــى الفــراغ قــر الكلم‬ ‫بمعنى فرغه وصبه في أذن السامع … وتقول ‪ :‬أقررت الكلم لفلن بمعنى بينته ‪.‬وإن‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪79‬‬ .‬‬ ‫جمع المعلومات والحقائق ذات الصلة بالموضــوع وتوثيقهــا ‪،‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫وهذه قد تكون موجودة لـدى الكــاتب ويبقــى جمعهــا وتــدوينها ‪ .‬‬ ‫ويظهر لنا مما سبق أن توافر المعلومات والحقائق وجمعها بطريقة علمية شــئ‬ ‫صل ‪ ،‬أو مجمل ( ‪.‬ومتى ما التزم كاتب التقرير بــذلك فســوف يلقــى‬ ‫التقرير نجاحا ً كبيرا ً بعون الله ‪.‬‬ ‫ن خطوات كتابة التقريــر ل تختلــف‬ ‫وعلى الرغم من تعدد أنواع التقارير إل أ ّ‬ ‫باختلف النواع ‪ ،‬وتأتي هذه الخطوات على النحو التالي ‪:‬‬ ‫اللمــام بمــا يطلــب لكتابــة التقريــر ‪ .‬‬ ‫ويعرف بأنه ‪) :‬كتابة موضوعية توثق مــا يحــدث مــن برامــج وفعاليــات ‪،‬‬ ‫•‬ ‫وتوضح الجهود التي بذلت لتنفيذ برنامج ما وخطته وكيفية تنفيذه ‪.‬‬ ‫وهناك تقسيم آخر للتقارير من حيث عــدد القــائمين بهــا ‪ ،‬علــى النحــو‬ ‫•‬ ‫التالي ‪:‬‬ ‫أول ً ‪ :‬تقارير فردية يقدمها فرد واحد ‪.‬‬ ‫أما تعريفه اصطلحا ً فله عدة تعريفات نذكر منها ‪:‬‬ ‫هو )ضرب مــن ضــروب الكتابــة الوظيفيــة يتضــمن قــدرا ً مــن الحقــائق‬ ‫•‬ ‫والمعلومات حول موضوع معين ‪ ،‬أو شــخص معيــن ‪ ،‬أو حالــة معينــة ‪ ،‬بنــاًء‬ ‫على طلب محدد ‪ ،‬أو غرض مقصود (‪..‬مــا المطلــوب منــه ؟‬ ‫‪-1‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫أيكون التقرير مفصل أم مجمل ؟‬ ‫اللـــتزام بالموضـــوعية والدقـــة ‪ ،‬وعـــدم إدخـــال الجـــوانب‬ ‫‪-2‬‬ ‫الشخصــية فــي كتابــة التقريــر )كالصــداقة والبغــض ‪ ،‬والمصــالح‬ ‫المشتركة …‪ . (.

‬‬ ‫وت ّ‬ ‫وللمحضر أهمية بالغة؛ كونه يعد ّ توثيقا ً لنقاط مهمة يتم الرجوع إليه وقت الحاجة ‪.‬‬ ‫وضع إطار محــدد للتقريــر مفصـل ً كــان أم مجمل ً )المقدمــة‪،‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫صــلب الموضــوع ‪ ،‬الخاتمــة( ‪.‬‬ ‫وتختلف المحاضر باختلف المحتــوى فمنهــا مــا يكتــب عــن اجتمــاع لرئيــس‬ ‫بمرؤسيه ‪ ،‬ومنها ما يكتب حول حالة أو حادثة معينة ‪ .…………… :‬‬ ‫‪.‬‬ ‫نموذج لكتابة التقرير ‪:‬‬ ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫الحمد لله رب العالمين ‪ ،‬والصلة والسلم على أشرف النبياء والمرسلين ‪،‬‬ ‫وبعد‪:‬‬ ‫وعلى آله وصحبه أجمعين‬ ‫ففي يوم الربعاء ‪22/7/1421‬هـ استهل الصــف الثــالث المتوســط نشــاطه‬ ‫هذا العام برحلة إلى مكة المكرمة ‪ ،‬وقد استغرقت الرحلة ثلثة أيام ‪ ،‬وشارك فيهــا‬ ‫خمسة عشر طالبا ً ‪ ،‬وأشرف عليها معلمون من المدرسة وهم ‪:‬‬ ‫‪2‬ـ…………………‬ ‫‪1‬ـ ………………‬ ‫‪4‬ـ…………………‬ ‫‪ 3‬ـ………………‬ ‫ً‬ ‫وكان برنامج الرحلة على النحو التــالي ‪ ) :‬يكتــب البرنامــج مرتبط ـا بــالزمن‬ ‫وطريقة تنفيذه ( ‪.‬‬ ‫ويمكــن لكــاتب التقريــر أن يطــرح بعــض المقترحــات الــتي يراهــا مناســبة؛‬ ‫لدراجها ضمن البرامج المستقبلية إن وجدت ‪....‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪80‬‬ ..‬‬ ‫التوقيع ‪:‬‬ ‫ثانيا ً ‪ :‬المحضر ‪:‬‬ ‫يعرف المحضر بأنه ‪ :‬تلخيص وتدوين لبرز النقاط الرئيسة الــتي دارت فــي‬ ‫اجتماع أو حادثة أو ما أشبهها ‪ ،‬بحيث تسجل فيه القرارات والتوصيات التي اتخــذت‬ ‫م التوصل إليها ‪.‫كانت غيــر موجــودة لــدى الكــاتب فيجــب البحــث عنهــا فــي مصــادر‬ ‫مختلفة ‪....‬‬ ‫صياغته‪:‬‬ ‫‪1‬ـ يكتب في أعلى الصفحة عنوان الجتماع وتاريخه ومكان انعقاده ‪.‬‬ ‫وقد واجهت الرحلة بعض الصعوبات ) تذكر الصعوبات إن وجدت ‪ ،‬وكيف تم‬ ‫التعامل معها (‪.‬‬ ‫ولعلنا بحاجة هنا إلى التذكير بــأن الخاتمــة قــد تشــتمل علــى‬ ‫‪-5‬‬ ‫رأي الكاتب حيال ما طلب منه ‪ ،‬أو كتابة توصياته إن طلبت منه ‪.‬‬ ‫‪2‬ـ يذكر موعد الجتمـاع بالسـاعة ‪ ،‬ودوافـع انعقـاده وأسـماء الحاضـرين‬ ‫والمعتذرين ‪...‬‬ ‫معد التقرير ‪...‬ومــن المهــم أن تســند كتابــة‬ ‫المحضر في حالة الجتماع إلــى شــخص مختــص فــي اللغــة ــ إن أمكــن ــ تحاشــيا ً‬ ‫للوقوع في الخطاء اللغوية والملئية ‪.‬‬ ‫‪3‬ـ يتم تلخيص مناقشة جدول العمال ‪.‬ويجــب مراعــاة هــذا الطــار ؛ حــتى ل‬ ‫يعرض كاتب التقرير استنتاجات معينة قبل عــرض المعلومــات الــتي‬ ‫تبرر استنتاجاته ‪...

‬‬ ‫‪ /3‬العرض ‪:‬‬ ‫التعا وني ( [‬ ‫] يتم تقسيم الطلب إلى مجموعات عدة ) طريقة التعليــم‬ ‫أ ‪ -‬إعلن موضوع الدرس بعد التمهيد ‪.‬‬ ‫‪ 5‬ـ يختم المحضر بخاتمة محددة بالساعة ‪ ،‬ثم حمد الله والثناء عليه ‪.‬‬ ‫أنواع التقارير والمحاضر ‪.‬‬ ‫‪ /2‬الوسيلة ‪:‬‬ ‫السبورة ‪ +‬نموذج لتقرير ومحضر مكتوب ‪ +‬جهاز عرض الشفافيات ‪.‬‬ ‫نموذج لكتابة المحاضر ‪:‬‬ ‫محضر الجتماع الثاني لجماعة الذاعة في المدرسة‬ ‫اليوم الحد ‪10/8/1421‬هـ‬ ‫المكان ‪ :‬غرفة الذاعة بالمدرسة ‪..………………… /1‬‬ ‫………………‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪81‬‬ .‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫‪ /1‬التمهيد ‪:‬‬ ‫ويتحقق من خلل طرح عدد من السئلة ‪.‬‬ ‫وبعد ‪:‬‬ ‫الحمد لله رب العالمين ‪ ،‬والصلة والسلم على رسول الله‬ ‫إنه فــي تمــام السـاعة العاشـرة صـباحا ً ‪ ،‬وبطلـب مـن المشـرف علـى جماعــة‬ ‫الذاعـــة الســـتاذ ‪ .……………… /‬عقـــد اجتمـــاع للجماعـــة ترأســـه الســـتاذ ‪/‬‬ ‫………………‪ .‬وحضره كل من ‪/3 ………………… /2 .‬‬ ‫‪ /4‬التقويم ‪:‬‬ ‫يكلف المعلم كــل مجموعــة مــن الطلب بكتابــة تقريــر أو محضــر عــن‬ ‫موضــوع أو موقــف معيــن ‪ .‬‬ ‫خطوات كتابة وصياغة التقارير والمحاضر ‪.‬وليكــن مــا يطلــب يتناســب وقــدرات الطلب الفكريــة‬ ‫والمعرفية ‪...‫‪4‬ـ تكتب القرارات والتوصيات ‪ ،‬والمسوغات التي دعت لتخاذها ‪..‬‬ ‫الشكل العام الذي ينبغي أن تظهر به التقارير والمحاضر ‪.‬‬ ‫ب‪ -‬عرض النموذج المعد مسبقا ً على الطلب من خلل جهاز العــرض ‪،‬‬ ‫ومناقشة المجموعات ؛ لستنتاج العناصر التالية ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫تعريف التقارير والمحاضر ‪.‬‬ ‫‪6‬ـ تدون توقيعات الحضور ‪ ،‬مع ملحظة أن يكون اسم رئيس الجتماع آخر‬ ‫السماء ‪.

‬وهي ـ لشك ـ ليست سهلة في بنائها ‪ ،‬وإنما تحتاج إلى دقة وجهــد مــن‬ ‫الباحث ‪ ،‬ذلك أن دقة نتائج البحث وموضــوعيته تتوقــف علــى صــحة مــدلول الداة‬ ‫المستخدمة وصدقها ‪.……………… /4‬وقد استهل الرئيس الجتماع بحمد الله والصلة على الرسول ‪،‬‬ ‫ثم شكر الحاضرين‪ ،‬وبعد ذلك بد ئ الجتماع بمناقشة النقاط المدرجــة فــي جــدول‬ ‫العمال وهي ‪:‬‬ ‫] يكتب وصف للنقاط التي نوقشت في الجتماع [ لذا قرر المجتمعون ما يلي ‪:‬‬ ‫‪…………………………………… ..‫‪ .‬‬ ‫يقول الغساف ‪ ) :‬هي تلك الستمارة التي تحتوي على مجموعــة مــن الســئلة ‪ ،‬أو‬ ‫العبارات المكتوبة مزودة بالراء المحتملة ‪ ،‬أو بفراغ للجابة ‪ ،‬يطلــب مــن المجيــب‬ ‫عليها ــ مثلــ الشـارة إلـى مـا يــراه ينطبـق عليهــا منهـا‪ ،‬أو مـا يعتقـد أنـه الجابــة‬ ‫الصحيحة ‪ .‬‬ ‫توقيعـــــــــــــات‬ ‫الحاضرين‬ ‫الستبانة‬ ‫المفهوم ‪:‬‬ ‫أداة لقياس الجوانب غير المعرفية في الفرد ‪ ،‬مثل‪ :‬الميل والتجاهات‬ ‫والسمات ‪ ،‬وهي من الدوات الساس التي يعتمد عليها في تحديد حاجات النــاس ‪،‬‬ ‫وقد ترجمت عن النجليزية من ‪ .2‬‬ ‫‪…………………………………… .‬‬ ‫خطوات تصميم الستبانة ‪:‬‬ ‫أول ً ‪ :‬ينبغي للمصمم أن يجيب على السئلة التية إجابة مكتوبة ‪:‬‬ ‫‪ -1‬ما المجالت التي يجب أن تشتمل عليها الستبانة وهـي الجـوانب‬ ‫التي تتكون منها مشكلة البحث ؟ ‪.1‬‬ ‫‪…………………………………… .‬‬ ‫وبعد الجابة عن هذين السؤالين تترجم أسئلة البحث إلى أهداف يمكــن قيــاس‬ ‫مدى تحققها بواسطة عدد من السئلة ‪ ،‬أو المواقف ‪ ،‬وهذه السئلة أو المواقف‬ ‫هي بنود الستبانة ‪.4‬‬ ‫وبمناقشة النقطة الخيرة فــي جــدول العمــال كــانت الســاعة تقــترب مــن‬ ‫الحادية عشرة ‪ ،‬عندها أعلن الرئيس نهاية الجتماع ‪ ،‬والحمد لله رب العالمين ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪82‬‬ . (questionnaire) :‬إلــى عــدة مصــطلحات ‪ ،‬منهــا‪:‬‬ ‫) استفتاء( و) استقصاء(و) استبيان ( ‪.3‬‬ ‫‪…………………………………… .‬‬ ‫‪ -2‬ما المعلومات المطلوبة لكل مجال ؟‪.

‫ثانيا ‪ :‬مصادر الهداف ‪ ،‬وما يحققها من مواقف وأسئلة ‪ ،‬يتطلب تصــميم الســتبانة‬ ‫أن يترجم كل سؤال إلى عدة أهداف وكل هدف إلى عدة مواقــف ‪ ،‬ولكــي يحصــل‬ ‫الباحث على هذه الهداف والسئلة والمواقف؛ فإنه يتوجب عليه‪:‬‬ ‫‪ 1‬أن يراجع الدراسات السابقة ‪.‬‬ ‫تحليل البيانات‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪83‬‬ .‬‬‫‪ 3‬أن يراجع الستبانات السابقة التي تناولت مجال البحث ‪.‬‬ ‫‪11‬‬‫أن تكون السئلة محددة بحيث يمكن للمجيب معرفة المطلوب‬ ‫‪12‬‬‫ً‬ ‫تماما ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫‪ 9‬كلما كان السؤال قصيرا كلما كان أدعى للجابة عليه ‪.‬‬ ‫‪ -4‬أن تصحب الســتبانة رســالة موجهــة مــن البــاحث ‪ ،‬يوضــح فيهــا‬ ‫المشكلة التي يدرسها ‪ ،‬والهدف من بحثــه ‪ ،‬ومــدى أهميــة مشــاركة‬ ‫المجيب في تحقيق الهدف ‪ ،‬ويكون فيها مختصرا ً ‪،‬ومطمئنا ً المجيب‬ ‫بسرية إجابته ‪ ،‬ويحثه بسرعة تسليم الستبانة ‪.‬‬‫ضوابط كتابة السئلة ‪ ،‬أو العناصر ‪:‬‬ ‫‪ 6‬تجنب الصياغة التي تؤثر على المجيب؛ وذلك حتى ليرفض الجابة ‪ ،‬أو‬‫يتعمد الجابة الخاطئة ‪.‬‬‫‪ 8‬الوضوح والدقــة فــي الصــياغة ‪ ،‬وتجنــب الكلمــات الــتي ل يتفــق علــى‬‫مدلولها الباحث والمجيب ‪.‬‬ ‫‪ 7‬أن يجيب صائغ السؤال عن سبب وضعه له ‪.‬‬ ‫‪ -2‬تدرج السئلة من السهل إلــى الصــعب ‪ ،‬ومــن الممتــع إلــى غيــر‬ ‫الممتع ‪.‬‬ ‫‪ -3‬وضوح كيفية الجابة ‪ ،‬وذلك بتزويد المجيب بمعلومــات واضــحة‬ ‫عن كيفية الجابة مكتوبة بصيغة مفهومة ‪.‬‬ ‫‪10‬‬‫تجنب السئلة التي تحتوي على فكرتين ‪.‬‬ ‫‪13‬‬‫أمور متعلقة بالستبانة ‪:‬‬ ‫هناك بعض المواصفات والمور تتعلق ببناء الستبانة منها ‪:‬‬ ‫‪ -1‬شكل الستبانة ‪ ،‬فيحبذ أن تكون ذات شـكل جـذاب ومطبوعـة ‪،‬‬ ‫ولها غلف ‪،‬ومنظمة ‪.‬‬‫‪ 2‬أن يراجع الكتب ذات الرتباط بموضوع البحث ‪.‬‬‫‪ 5‬وأن يسستشير ذوي الهتمام بالبحوث العلمية ‪.‬‬‫تجنب صياغة السئلة بالنفي ‪ ،‬لنها ـ غالبا ً ـ على النقيض‪.‬‬ ‫اختبار الستبانة ‪:‬‬ ‫ويعني ذلك التأكد من أنها أصبحت أداة مناسبة للبحث مــن حيــث صــحة المــدلول‬ ‫والمحتوى‪،‬ومدى صدقها وثباتها‪ ،‬ولكي يتم ذلك فإن الستبانة تعرض على مــن لهــم‬ ‫الخبرة العلمية والعملية في مجال البحث العلمي‪ ،‬وتسمى ) لجنة التحكيم ( بحيــث‬ ‫يكونون أكثر من شخص ‪ ،‬ويستفاد من آرائهم في الستبانة ‪.‬‬ ‫أل تكون السئلة قابلة للتأويل ‪.‬‬‫‪ 4‬وأن يستفيد من خبرته العلمية والعملية ‪.

‬‬ ‫مراحل تحليل البيانات ‪:‬‬ ‫كي يمكننا تحليل البيانات لبد من المرور بثلث مراحل هي ‪:‬‬ ‫تهيئة المعلومات للتحليل ‪:‬‬ ‫‪.‬‬ ‫البيانات ‪:‬‬ ‫أشكال معينة تحمل معلومات تهم الباحث حول مشكلة ما ‪ ،‬وهذه الشكال ‪:‬‬ ‫استبانات ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪84‬‬ .‬‬ ‫ب ـ تبويب المعلومات ‪:‬حسب نوعها وتصنيفها ليسهل العمل عليها‪.‬‬ ‫‪‬‬ ‫استمارات مقابلة ‪.‬‬ ‫‪‬‬ ‫جداول ملحظة ‪.‬وهــذا الســلوب‬ ‫يرتبط ارتباطا ً مباشرا ً بنوع المشكلة المدروسة وما جمع حولها من معلومات ‪.‬‬ ‫ج ـ تفريغ المعلومات في جداول ملئمة ‪.‬‬ ‫‪2‬ـ تحليل البيانات ‪:‬‬ ‫ويتم ذلك من خلل أسلوبين‪:‬‬ ‫التحليل الكيفي ‪:‬‬ ‫من خلل التركيز في معالجة التجارب والحداث على ما يدركه الباحث منها‬ ‫ويفهمه ولمح العلقات الــتي يمكــن ملحظتهــا ملحظــة عقليــة‪.‬‬ ‫‪‬‬ ‫وثائق وسجلت ‪.‬‬ ‫‪‬‬ ‫تحليل البيانات ‪:‬‬ ‫هي عملية استخراج الدلة والمؤشرات العلمية الكمية والكيفية من البيانات‬ ‫والمعلومات المتوافرة لدى الباحث والــتي تجيــب علــى الســئلة الــتي طرحهــا فــي‬ ‫بحثه‪.‬‬ ‫مثال‪:‬‬ ‫المرأة الخليجية تعمل غالبا فــي مجــالي الطــب والتعليــم ‪ ،‬ول تلــزم نظامــا‬ ‫بنوع معيــن مــن العمــال‪ ،‬إذا بالنتيجــة فــإن المــرأة الخليجيــة عامــة تتجــه إلــى‬ ‫العمال التي تناسب طبيعتها ‪.1‬‬ ‫وتتم تهيئة المعلومات للتحليل من خلل الخطوات التية ‪:‬‬ ‫أ ـ مراجعة المعلومات ‪ :‬من خلل النظر فــي البيانــات المتــوافرة ‪ ،‬فــإن كــانت‬ ‫استبانات تتم مراجعة بنودها ‪،‬وكذلك طريقة الجابة عليهــا ؛لســتبعاد مــا يحمــل‬ ‫تناقضا أو عدم جدية ‪ ،‬أما إن كانت البيانات على شــكل وثــائق وســجلت فتتــم‬ ‫مراجعتها من خلل التأكد من المعلومات الــتي تحملهــا ومــدى صــحتها‪ ،‬وكــذلك‬ ‫التأكد من صحة الوثيقة نفسها وصحة من نسبت إليه ‪.‫تطــورت العلــوم الجتماعيــة فــي الســنوات الخيــرة ‪ ،‬وأصــبحت تتنــاول‬ ‫المشكلت التي تواجهها بأسلوب علمــي مــن خلل خطـوات البحــث العلمـي‪ ،‬ويتـم‬ ‫ذلك من خلل توضيح ماهية المشكلة ‪ ،‬وكيف تمت دراستها في السابق ‪ ،‬ثم تحديد‬ ‫السلوب والطريقة التي تتم دراســة المشــكلة مــن خللهــا ‪ ،‬ثــم يجمــع المعلومــات‬ ‫لتحليلهــا والخــروج منهــا بنتــائج ‪ ،‬وهــذا مــا ســنتحدث عنــه وهــو ‪ :‬كيفيـة تحليـل‬ ‫البيانات ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫المجال الدبي‬ ‫المقال‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪85‬‬ .‬‬ ‫‪  ‬تحليل المعلومات ‪ :‬وفيها يختــبر البــاحث مــا وضــعه مــن‬ ‫فروض لمشكلته‪ ،‬من خلل براهين إحصائية ‪.‬‬ ‫‪  ‬وصف المعلومات ‪ :‬وتبيان مدى ترابطهــا وتشــتتها وذلــك‬ ‫باستخدام المقاييس الحصائية المعروفــة ‪ :‬مقــاييس النزعــة‬ ‫المركزية ‪،‬ومقاييس التشتت ‪،‬ومقاييس العلقة‪.‬‬ ‫•‬ ‫لمح العلقات التي تربطها بعضها ببعض ‪.‬‬ ‫‪.3‬تفسير المعلومات ‪:‬‬ ‫وفيها يتم الكشف عن إجابــة أســئلة البحــث ‪،‬أو يوضــح قبــول فروضــه‪ ،‬أو عــدم‬ ‫قبولها بأسلوب يتمكن القارئ من فهمه متضمنا التي ‪:‬‬ ‫تأليف وجمع المعلومات ‪.‬‬ ‫•‬ ‫المقارنة بين الحقائق ‪.‫التحليل الكمي ‪:‬‬ ‫ويعنــى بمعالجــة المعلومــات معالجــة رقميــة مــن خلل تطــبيق الســاليب‬ ‫الحصائية الوصفية والستنتاجية وذلك من خلل ثلث مراحل ‪:‬‬ ‫‪  ‬تنظيم المعلومات وعرضها‪ :‬مــن خلل صــف المعلومــات‬ ‫تصاعديا أو تنازليا أو باستخدام الجداول التكرارية أو التمثيــل‬ ‫البياني‪.

‬‬ ‫مسايرته نوعي الكتابة الدبيــة والعلميــة ؛ لــذا نجــد الــدكتور محمــد‬ ‫‪-4‬‬ ‫صــالح الشــنطي فــي كتــابه " فــن التحريــر العربــي " أدرج المقالــة تحــت‬ ‫عنوان "بين البداعي والوظيفي" ‪.‬وسوف يتمركز حديثنا حول التقسيم الول ‪:‬‬ ‫المقال الذاتي ‪:‬‬ ‫ويتميز بالتي ‪:‬‬ ‫ظهور شخصية الكاتب ‪.‬‬ ‫أجزاء المقال)عناصر بنائه( ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫أقسامه ‪:‬‬ ‫ليس للمقال أقسام محددة متفق عليها عند الباحثين والمهتمين بها ؛ فمنهم مــن‬ ‫يقسمه إلى ‪ :‬ذاتــي وموضــوعي ‪ ،‬ومنهــم مــن يقســمه إلــى صــحفي وغيــر صــحفي‬ ‫‪.‬‬ ‫إتاحته تعريفا ً مستقل ً للخاطرة عــن المقــال ل ســيما وأن الخــاطرة‬ ‫‪-3‬‬ ‫أفردت في مقرر النشاء كمهارة مستقلة ‪.‬‬ ‫بناء على السباب التالية ‪:‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫‪ -1‬كون هذا التعريف السهل تدريسا فتدريبا ثم تقويما ‪.‬‬ ‫موضوعاته ‪:‬‬ ‫تكتسب المقال موضوعاتها بحسب طبيعة فكرتها ؛ فهناك الديني والجتماعي والسياسي والقتصادي‪.3‬الخاتمة ‪ :‬وهي ثمرة المقال ونهايتها ‪ ،‬فل بــد مــن أن تكــون نتيجــة‬ ‫طبيعية للمقدمة والعرض ‪ ،‬واضحة ‪ ،‬صريحة ‪ ،‬ملخصة للعناصر الرئيسة‬ ‫المراد إثباتها ‪ ،‬حازمة تدل على اقتناع ويقين ‪ ،‬ل تحتاج إلــى شــيء آخــر‬ ‫لم يرد في المقال ‪.1‬المقدمــة ‪ :‬لتهيئة الذهــان ‪ ،‬وتكــون مــوجزة ومركــزة ومشــوقة ‪،‬‬ ‫وتشكل مدخل ً له صلة وثيقة بموضوع المقال ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫التصوير الخيالي ‪.‫تعريفه ‪:‬‬ ‫عرفه كثير من النقاد بتعريفات مختلفة‪ ،‬ولعل ذلك الختلف راجع إلى نقد‬ ‫ل الزمنية الــتي مــر بهــا المقــال‬ ‫المقال كعمل فني داخل في دائرة الدب ‪،‬والمراح ِ‬ ‫في تطوره ‪..‬‬ ‫بيد أن أفضل ما عرف به المقال ما يلي ‪:‬‬ ‫" فكرة محددة تتناول موضوعا ً بالبحث يجمع الكــاتب عناصــره ويرتبهــا ويســتدل‬ ‫عليها بحيث يؤدي إلى نتيجة معينة "‪.‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫ومن هههههه‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪86‬‬ .‬‬ ‫‪ -2‬تناسبه وعناصر بناء المقال ) سوف تذكر بعد ( ‪.‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫تدفق عاطفته ‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫اليقاع الموسيقي ‪.‬‬ ‫‪ .2‬العرض ‪ :‬وهو صلب المقال ‪ ،‬ويكون فــي عــدة فقــرات كــل فقــرة‬ ‫تتناول فكرة جزئية معينة ‪ ،‬وتكون الفكــار متسلســلة ومترابطــة بحيــث‬ ‫يستدل عليها بالدلة النقلية والعقلية المناسبة ‪ ،‬على أن يغلفهــا الكــاتب‬ ‫بانطباعاته الشخصية ووجهة نظره الخاصة ‪..

‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ثانيا ً ‪ :‬المقال الجتماعي ‪ :‬ويهـدف إلــى نقــد المجتمـع ومـا يظهــر فيــه مـن عـادات‬ ‫دخيلة‪.4‬التصور النظري ‪ :‬ويعني ذلك رسم المعالم الرئيســة وترتيبهــا فــي الــذهن قبــل‬ ‫المباشرة في الكتابة وفق خطة مدروسة تساعد الكاتب على تكثيف جهده وتركيزه‬ ‫في طرح منظم مؤثر ‪.‬فقد يكون الهدف توضيح مقولة ما ‪ ،‬أو تزويــد القــارئ بمعلومــات‬ ‫معينة حول مكان أو فكرة أو مسألة خلفية أو كشفا ً عن حقيقة غائبة‪.‬‬ ‫عرض هذه المثلة على التلميذ ‪ ،‬وقراءتها قراءة جيدة ‪.‬‬ ‫‪.8‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪87‬‬ .‬‬ ‫‪ .1‬‬ ‫اختيار أمثلة جيدة ومتعــددة للمقــال تســاعده علــى تطــبيق القواعــد‬ ‫‪.7‬‬ ‫الخلوص إلى أسلوب المقال ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫على المعلم الحصيف أن يتبع ثلث خطوات لتدريس هذه المهارة ‪:‬‬ ‫الخطوة الولى ‪ ) :‬الستماع والمناقشة دون الكتابة (‬ ‫العداد الجيد قبل الشروع في الدرس ذهنيا ً وكتابيا ً ‪.6‬‬ ‫تحديد موضوع المقال المقدم ‪.‬‬ ‫‪ .4‬‬ ‫استنباط أجزائه من خلل المثال المقدم ‪.‬‬ ‫‪ .5‬خطوات التنفيذ ‪ :‬ويقوم الكاتب ببسط أفكاره في ضوء الجزاء المذكورة سابقًا ‪.2‬‬ ‫التي ستقدم للتلميذ‪.‫أول ً ‪ :‬مقال الصورة الشخصية ‪ :‬وهو يعــبر عــن تجــارب الكــاتب الذاتيــة وانطباعــاته‬ ‫ومشاهداته الخاصة ‪.5‬‬ ‫تبيين سمات كل جزء على حدة ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫خامسا ً ‪ :‬مقال السيرة ‪ :‬وموضوعه رسم صورة حية لي شخصية إنسانية ‪.‬ومـن ناحيـة أخـرى يسـاعد علـى تحديـد موضـوع‬ ‫المقال ‪ .3‬اختيار العنوان ‪ :‬وله أهميــة كــبرى ؛ فهــو المنفــذ الــذي تقــع عليــه عيــن القــارئ‬ ‫ليتعرف علـى مضـمون المقـال ‪ .‬‬ ‫‪.‬‬ ‫المقال الموضوعي ‪ :‬وفيه تختفي شخصية الكاتب ويبرز الموضوع ويلتزم فيه‬ ‫كاتبه بالمنهج العلمي ‪.‬‬ ‫رابعا ً ‪ :‬المقال التــأملي ‪ :‬وموضــوعه خطــرات النفــس النســانية ومشــكلت الحيــاة‬ ‫والكون ‪.‬‬ ‫ومن أنواعه ‪ :‬المقال العلمي ‪ ،‬والتاريخي‪ ،‬والنقدي‪ ،‬والسياسي ‪ ،‬والفلسفي ‪،‬‬ ‫والقتصادي …‬ ‫طريقة كتابة المقال ‪:‬‬ ‫‪ .‬لذا ينبغي أن يكون العنوان محددا ً ‪ ،‬ول يتحقق ذلك إل عندما يكون الهدف‬ ‫واضحا ً في ذهن الكاتب ‪ .2‬تحديد الهدف من المقـال ‪ :‬وهــذا مرتبـط بــالظروف الــتي أملــت علـى الكـاتب‬ ‫اختيار موضوعه ‪ .1‬اختيار موضوع المقال ‪ :‬وعلى الكاتب أن يختار موضوعا ً يعرف عنه قــدرا ً كافيـا ً‬ ‫من المعلومات ‪ ،‬وأن يكون الموضوع مقبول ً من جانب القراء الذين يكتب لهم ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ثالثا ً ‪ :‬المقال الوصفي ‪ :‬وغايته تصوير الطبيعة كما تنعكس في وجدان الكاتب ‪.3‬‬ ‫الوصول إلى ماهية المقال من خلل الحوار والنقاش ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬وكلمــا كــان الموضــوع طــويل ً كلمــا وجــب التــدبر لختيــار‬ ‫العنوان ‪.‬‬ ‫‪.

‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫العنوان ‪.‬‬ ‫يقوم المعلم باختيار أجود العنــاوين ثــم يطلــب مــن أصــحابها‬ ‫‪.‬‬ ‫لم تمت هذه المسكينة في مغارة منقطعة أو بيداء مجهل ؛ فنفزع في أمرها إلى‬ ‫قضاء الله وقدره كما نفعل في جميع حوادث الكون التي ل حول لنا فيها ول حيلة ‪،‬‬ ‫بل ماتت بين سمع الناس وبصرهم ‪ ،‬وفي ملتقى غاديهم برائحهم ‪ ،‬ول بد أنها مرت‬ ‫قبل موتها بكثير من المنازل تطرقها فلم تجد من يمد إليها يده بلقمة واحدة تسد‬ ‫بها جوعتها ‪ ،‬فما أقسى قلب النسان ‪ ،‬وما أبعد الرحمة من فؤاده ‪ ،‬وما أقدره‬ ‫على الوقوف موقف الثبات والصبر أمام مشاهد البؤس ومواقف الشقاء ‪.1‬‬ ‫ويترك له حرية الختيار ‪.‬‬ ‫يستمع المعلم كما التلميذ لما كتبه كل تلميذ ‪.‬‬ ‫يقوم المعلم بالتركيز على أسلوب كل من المقدمة والخاتمة ‪.2‬‬ ‫يطلب المعلم من كل تلميذ الرجوع إلى موضــوعه الســابق وإضــافة‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫تحديد الفكرة الرئيسة ـ شفهيا ً ـ وما ينطوي تحتها من أفكار جزئية ‪،‬‬ ‫ثم يقوم الطالب بكتابتها على الســبورة‪ ) .1‬‬ ‫يطلب منهم تحديد أجزائه وسمات كل جزء ‪.‫الخطوة الثانية ‪ ) :‬الكتابة الجزئية الموجهة ( ‪:‬‬ ‫يطلب المعلم مــن كــل تلميــذ أن يكتــب عنوان ـا ً لمقــال مــا ‪،‬‬ ‫‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪88‬‬ .‬مــع تكــرار هــذه الخطــوة‬ ‫في كل عنوان مختار (‪.‬‬ ‫يطلب المعلم من التلميذ تكوين موضوع من خلل العنــاوين‬ ‫‪.‬‬ ‫تلك أول مرة أسمع فيها بمثل هذه الميتة الشنعاء في مصر‪ ،‬وهذا أول يوم‬ ‫سجلت فيه يد الدهر في جريدة مصائبنا ورزاياها هذا الشقاء الجديد ‪.‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫المختارة بحيث يختار الطالب عنوانا ً ويقوم بالكتابة عنــه علــى ضــوء‬ ‫أفكــاره الجزئيــة المكتوبــة علــى الســبورة مراعي ـا ً أســلوب المقــال‬ ‫الموضــح فــي الخطــوة الولــى ‪ ،‬ول ســيما أســلوب العــرض )الجــزء‬ ‫الثاني من أجزاء المقال( ‪.3‬‬ ‫مقدمة وخاتمة مناسبتين ‪.5‬‬ ‫نموذج للمقال الجتماعي ‪:‬‬ ‫) للمنفلوطي تحت عنوان "قتيلة الجوع"(‬ ‫" قرأت في بعض الصحف منذ أيام أن رجال الشرطة عثروا بجثة امرأة في جبل‬ ‫المقطم فظنوها قتيلة أو منتحرة حتى حضر الطبيب ففحص أمرها وقرر أنها ماتت‬ ‫جوعا ً ‪.‬‬ ‫يخلص المعلم مع تلميذه أخيرا ً إلى طريقة كتابة المقال ‪.2‬‬ ‫يطلب المعلم من كل تلميذ تحديد موضوع المقال مــن خلل‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫الخطوة الثالثة ‪ ) :‬الكتابة الكلية ( ‪:‬‬ ‫يطلب المعلم من تلميذه إحضار مقــال مــن الصــحف اليوميــة ‪ ،‬ثــم‬ ‫‪.4‬‬ ‫يطلب المعلم من التلميذ كتابة مقالة متكاملة ‪ ،‬وحبذا لو ترك الختيار للتلميذ نفسه ‪.

‫لم ذهبت البائسة المسكينة إلى جبل المقطم في ساعتها الخيرة ؟ لعلها ظنت‬ ‫أن الصخر ألين من النسان فذهبت إليه تبثه شكواها ‪ ،‬أو أن الوحش أقرب منه‬ ‫رحمة فجاءته تستجديه فضلة طعامه …"‬ ‫نموذج للمقال الوصفي ‪:‬‬ ‫)الرافعي تحت عنوان " موت أم "(‬ ‫"رجعت من الجنازة بعد أن غبرت قدمي ساعة في الطريق التي ترابها تراب‬ ‫وأشعة ‪ .‬وكانت في النعش لؤلؤة آدمية محطمة ‪ ،‬هي زوجة صديق طحطحتها‬ ‫المراض ‪ ،‬ففرقته بن علل الموت ‪ .‬فهي تنظر إلى الحياة‬ ‫نظرات تحل مشاكل وتخلق مشاكل ‪ ،‬ولكنها تلك التي تنظر إلى الدنيا بعين متللئة‬ ‫بنور اليمان ‪ ،‬تقرأ في كل شيء معناه السماوي ‪ ،‬فتؤمن بأحزانها وأفراحها معا ً ‪،‬‬ ‫وتأخذ ما تعطي من يد خالقها رحمة معروفة ‪ ،‬أو رحمة مجهولة ‪ ،‬وهذه عندي‬ ‫امرأة … وتكون الزوجة ‪ ،‬ومعناها القوة المسعدة ‪ .‬‬ ‫وكانت فاضلة تقية صالحة ‪ ،‬لم تتعلم ولكن علمتها التقوى الفضيلة ‪ ،‬وأكمل‬ ‫النساء عندي ليست هي التي ملت عينيها من الكتب ‪ .‬‬ ‫نموذج أخير للمقال ‪:‬‬ ‫) أحمد حسن الزيات تحت عنوان " السلم دين القوة "(‬ ‫"السلم دين القوة ‪ .‬وكان قلبها يحييها ‪ ،‬فأخذ يهلكها حتى دنا أن‬ ‫يقضى عليها ‪ ،‬وحمها الله فقضى فيها قضاءه ‪ .‬‬ ‫كانت المسكينة في الهامسة والعشرين من سنها ‪ ،‬أما في قلبها ففي الثمانين ‪،‬‬ ‫أو يفوق ذلك ‪ .‬وهل في ذلك شك ؟ شارعه هو الجبــار ذو القــوة المــتين ‪،‬‬ ‫ومبلغه هو الجبار ذو القوة المتين ‪ ،‬ومبلغه محمد الصبار ذو العزيمة المين ‪ ،‬وكتابه‬ ‫هو القرآن الذي تحدى كل لسان وأعجز‪ ،‬ولسانه هو العربي الذي أخرس كل لسان‬ ‫وأبان ‪ ،‬وقـواده الخالـديون هـم الـذين أخضـعوا لسـيوفهم رقـاب كسـرى وقيصـر ‪،‬‬ ‫وخلفاؤه العمريون هم الذين رفعوا عروشهم على نواصي الشــرق والغــرب ‪ .‬فمــن‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪89‬‬ .‬هي في سن الشباب وهو متهدم في سن الموت‪.‬ومن ذا الذي مات له مريض بالقلب‬ ‫ولم يره من قلبه في علة ‪ ،‬كالعصفورة التي تهتلك تحت عيني ثعبان سلط عليها‬ ‫سموم عينيه‪.‬وتصير الم ومعناها التكملة‬ ‫اللهية لصغارها وزوجها ونفسها"‪.

‬‬ ‫شرح البيات الشعرية والحكم والمثال ‪.‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫إعداد نص أو أكثر مما سلفت الشارة إليه ‪.‬والبلغة قوة في الفكــرة‪،‬‬ ‫وقوة في العاطفة ‪ ،‬وقوة في العبارة ‪.‬‬ ‫السلم قوة في الرأس ‪ ،‬وقوة في اللسان ‪ ،‬وقوة في اليد‪ ،‬وقوة في الروح‪.‬‬ ‫بسط الموجز‬ ‫هو عبارة عن تحويل العبارة وتحريرها من كونها لغة مكثفــة ومقتصــدة إلــى‬ ‫لغة مخففة عن طريــق الطنــاب ‪،‬ويمكــن تعريفــه )بــأنه عبــارة عــن الســهاب فــي‬ ‫الكتابة حول فكرة تحتويهـا عبـارة مـا سـواء أكــانت آيــة ‪،‬أو حـديثا ‪،‬أو ‪ ،‬أو بيتـا مـن‬ ‫الشعر (‪.‬‬ ‫تحليل المواد القانونية والقرارات الدارية ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪90‬‬ .‬‬ ‫قراءته على الطلب من قبل المعلم ‪.‬‬ ‫أهميته ومجالته ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫توضيح اليات القرآنية والحاديث النبوية ‪.‬كتب علــى المســلمين القتــال فــي ســبيل دنيهــم ودينــه ‪،‬‬ ‫وفرض عليهم إعداد العدة والخيل إرهابا ً لعدوهم وعدوه ‪ ،‬وأمرهم أن يقابلوا اعتداء‬ ‫المعتدين بمثله ‪ .‬‬ ‫والسلم بعد ذلك قوة في الروح ؛ لنه يمحص جوهرها بالصيام والرتياض والتأمل‪".‫لم يكن قوي البأس ‪ ،‬قوي النفس ‪ ،‬قوي الرادة ‪،‬قوي العدة كان مســلما ً مــن غيــر‬ ‫إسلم ‪ ،‬وعربيا ً من غير عروبة ‪.‬‬ ‫وهو قوة في اللسان ؛ لن البلغة هي معجزته وأداته ‪ .‬ولكن القــوة الــتي يــأمر بهــا الســلم هــي قــوة الحكمــة والرحمــة‬ ‫والعدل ‪ ،‬ل قوة السفه والقسوة أو الجور ‪ ،‬فهي قوة فيها قوتان قوة تهاجم البغــي‬ ‫والعدوان في الناس‪ ،‬وقوة تدافع الثرة والطغيان في النفس‪.‬‬ ‫رد التلميحات الكلمية إلى أصولها ‪.‬‬ ‫وهو قوة في اليد ؛ لن موحيه ـ وهو الحكيم الخبيرـ قد علم أن العقــل بســلطانه‬ ‫واللسان ببيانه ل يغنيان عن الحق شيئا ً إذا أظلم الحس‪ ،‬وتحكمت النفس ‪ ،‬وعميت‬ ‫البصــيرة‪ .‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫كما ذكرنا سابقا أنه ليس هناك طريقــة واحــدة لتــدريس المهــارة بــل هنــاك‬ ‫عدة طرق ‪ ،‬ولكن هناك بعض السس التي ينبغي مراعاتها في كـل فــن مـن فنـون‬ ‫اللغة ؛فعلى سبيل المثال ل الحصر نتبع في تعليم هذا الفن التي ‪:‬‬ ‫مقدمة يسيرة عن اليجاز في اللغة العربية ‪.‬فجعــل مــن قــوة العضــل ذائدا ً عــن كلمتــه ‪ ،‬وداعيـا ً إلــى حقــه ‪ ،‬ومنفــذا ً‬ ‫لحكمه ‪ ،‬ومؤيدا ً لشرعه ‪ .‬‬ ‫قراءته من قبل الطلب عدة مرات ليعيش القارئ جو النص ‪.‬‬ ‫تدريب الطلب على اشتقاق الفكار التي يمكن توليدها منه ‪.‬‬ ‫هو قوة في الرأس ؛ لنه يفرض على العقل توحيد الله بالحجة ‪ ،‬وتصحيح الشرع‬ ‫بالدليل ‪ ،‬وتوسيع النص بالرأي ‪ ،‬وتعميق اليمان بالتفكر ‪.

‬كخطــب النــبي صــلى‬ ‫الله عليه وسلم والحجاج بن يوسف وطارق بن زياد وغيرهم من ساسة العــرب‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪91‬‬ .‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫النتماء الوطني طبيعة بشرية وشعور تلقائي‬ ‫صبا ‪.‬‬ ‫وهي نمط من النشاء الشفوي ‪ ،‬وضرورة من ضرورات التكامل الجتماعي‬ ‫‪ ،‬والتاريخ يحدثنا عن دورها الخطير في توجيه الحداث ‪ .‬‬ ‫* أن الصفوة من علماء المة ينسبون إلى أوطانهم ‪.‬‬ ‫النتماء للوطن يقتضي نصرته والدفاع عنه ‪.‬‬ ‫الربط والتنسيق بين هذه الفكار ‪.‬‬ ‫الخطابة‬ ‫الخطبة لغويا – عند العرب – الكلم المنثور المسجوع ونـحوه ‪ ،‬ولها أول وآخر‬ ‫كما جاء في لسان العرب ‪ ،‬واصطلحا ‪ :‬فن من فنون الكلم غايته إقناع السامعين‬ ‫واستمالتهم والتأثير فيهم ‪ ،‬بصواب قضية أو بخطأ أخرى ‪ ،‬وبلوغ موضع الهتمام‬ ‫من عقولهم وموضع التأثير في وجدانهم ‪.‬‬ ‫) والله إنك لحب بلد الله إل ّ‬ ‫• النتماء للوطن يستوجب الولء لقيمه الخلقية والجتماعية ‪.‬‬ ‫تذكية في النفس أصداء الحنين إلى المهد ومرابع ال ّ‬ ‫• المــدخل كلمــة بســيطة عــن الــوطن ومــا يمثلــه للنســان مــع ذكــر حقــوقه‬ ‫‪،‬والستشهاد بما ورد في حب الوطن من أقوال‬ ‫•‬ ‫مأثورة وأبيات شعرية ‪:‬‬ ‫بلدي وإن جارت علي عزيزة‬ ‫وقومي وإن ضنوا علي‬ ‫كرام‬ ‫• السلم احترم مشاعر الحب للوطن ‪،‬وتمثل ذلك في التي ‪:‬‬ ‫* أبقى على أسماء المصار والوطان التي فتحت تقـديرا للعلقـات الشـعورية بيـن‬ ‫الفرد و مهاده الولى ‪..‬‬ ‫ويفضل في ذلك أسلوب التعليم التعاوني ‪.‬‬ ‫* أن النبي صلى الله عليه وسلم كان أكثر تعلقا بوطنه وحبــا لــه ‪،‬وهــذا ظــاهر فــي‬ ‫وقفته الحانية وهو يودع مكة مهاجرا فيقول ‪:‬‬ ‫ي ولول أن أهلك أخرجوني ما خرجت (‪.‬‬ ‫ثم يختم موضوعه بكلمة موجزة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫النتماء للوطن يستلزم الحرص على مرافقه العامة ‪.‬‬ ‫توضيح الفكار واحدة بشكل مبسط ‪.‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ترتيب الفكار ترتيبا منطقيا ‪.

..‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫القــدرة علــى إدراك مــا ينبغــي أن يقــال ‪ .‬‬ ‫الطريق إلى إتقان فن الخطابة ‪:‬‬ ‫الخطابة ملكة فطرية تنمــى بالتحصــيل وتطــور بالتجربــة وتتبلــور بالمعــاودة‬ ‫والمراجعة والفهم … ولهذا فإن أصول هذا الفن أربعة ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪.3‬اختيار الدلــة ‪ :‬العقليــة والنقليــة المناســبة للفكــار ‪ ،‬وأن تكــون واضــحة‬ ‫وظاهرة ‪ ،‬وقريبة إلى أذهان السامعين ‪ .1‬‬ ‫بطرح مجموعة من السئلة المثيرة ‪..1‬‬ ‫القــدرة علــى تجنــب اللزمــات فــي النشــاء أو الحركــات أو‬ ‫‪.2‬التسلســل والتنظيــم وحســن المعالجــة للفكــار ‪ :‬لبــد أن تكــون الفكــار‬ ‫منظمة في ذهن الخطيب واضحة‪..‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫القدرة على النطق الحسن والدراك الجيد ‪..‫وقوادهم‪ .‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫ومراعاة الوقفة الحسنة ‪..‬وأن تقدم في إطار مشوق ‪.3‬‬ ‫وينصح بعدم إطالة المقدمة ‪.‬‬ ‫‪ ..4‬‬ ‫القــدرة علــى حســن اســتغلل اللفــاظ والســاليب اللغويــة‬ ‫‪.‬‬ ‫بناء الخطبة ‪:‬‬ ‫أول ‪ :‬المقدمة ‪:‬‬ ‫لبد من تهيئة السامعين وشد انتباههم وإثارة شوقهم ‪ .‬‬ ‫‪ .3‬الطلع على النماذج المتميزة من الخطب ودراستها ‪..4‬التجربة والمران ‪ .1‬الستعداد الفطري ‪.4‬المقابلة والتمثيل والتنويع ‪ :‬كمقابلة الشياء بعضها ببعض فــي مقارنــات‬ ‫وامضة تنشط الذهن‪ ،‬والتمثيل يربط بين الخطبة والواقع المعاش ليستأنس‬ ‫به الناس ‪ ،‬أما التنويع فهو موقظ للحواس‪.‬ووقــت الوقــوف‬ ‫‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ثانيا ‪ :‬العرض ‪:‬‬ ‫ويتناول صلب الخطبة ‪ ،‬ويعالج موضوعها الرئيس ‪ ،‬ويشترط ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪92‬‬ .2‬‬ ‫الشارات ‪.‬فلبد من التدرب التمرس ‪.‬‬ ‫مقومات الخطبة ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫من أهم القدرات والمهارات التي يحرص عليها المعلم ويعنى بها ‪:‬‬ ‫القدرة على اختيار محتويات الخطبة وتنظيمها ‪.‬‬ ‫‪ .2‬‬ ‫بذكر آية كريمة ذات علقة بالموضوع أو بحديث شريف ‪.‬والمقدمة يحــددها‬ ‫الموضوع وتكون ‪:‬‬ ‫بافتتاح الخطبة بنص بليغ ‪.5‬‬ ‫والفكار المقدمة ‪.1‬اللغة ‪ :‬امتلك السلوب ‪ ،‬وإتقان اللغة ركيزة مهمة في فن الخطابة ‪.‬وهي تستلزم من المتكلم استعدادات خاصة ‪ ،‬حتى يتســنى أن يقــف‬ ‫مواقفها وينجح فيها‪.2‬اللمام بالصول والقواعد التي تقوم عليها الخطابة ‪.‬‬ ‫‪.

‬‬ ‫ثالثا ‪ :‬الخاتمة ‪:‬‬ ‫تشكل خلصة الخطبــة ‪ ،‬لــذا وجــب أن تتضــمن الفكــار الرئيســة مــوجزة‬ ‫مركزة في فكرة شاملة كافية ‪ .‬‬ ‫‪ ..‬‬ ‫‪ ‬يكون الغرض الرئيس هو الستماع لمــا‬ ‫يقال ‪.‬‬ ‫التدرج في العرض من الهم فالمهم ومن العام إلى الخاص ‪.‬‬ ‫كمشروع ما أو هوايات بعض الطلب؛بحيــث تنشــأ الحاجــة إلــى‬ ‫ممارسة الخطبة في موقف طبيعي بحيث‪:‬‬ ‫‪ ‬يكون المتحــدث ممثل لســلوكه وذاتــه ؛‬ ‫فيتحدث عن شيء يعرفه ‪ ،‬ويستعد له ‪.‬‬ ‫أن تكون الفكار مترابطة متسلســلة ‪ .‬ومن الضروري أن تكون عباراتها قويــة مــثيرة‬ ‫للعاطفة مؤثرة في الوجدان ‪..4‬العناية بالتقويم الذاتي الذي يقوم على أن يطلب المتكلــم‬ ‫من زملئه أن يلحظوه‪ ،‬وأن يبينوا له ما يطرأ عليه مــن تحســن‬ ‫في وقوفه وإلقائه وأسلوبه ‪.‬‬ ‫‪ .3‬أن تكون هناك دروس تدريبيـة يقصــد بهــا تحســين نــواحي‬ ‫الضــعف الــتي قــد تعــرض لبعــض الطلب‪ ،‬فيرشــدهم المعلــم‬ ‫ويعالج قصورهم ‪.6‬استغلل المنبر الذاعي داخل المدرسة في تطبيق وإلقــاء‬ ‫بعض الخطب ‪.‬مــع الســتفادة مــن أســلوب القصــة‬ ‫والتمثيل والتيان بالمضادات وتفنيدها‪..‬‬ ‫‪ ‬يكــون جــو الفصــل خاليــا مــن التكلــف‬ ‫والشكلية ‪.‬‬ ‫‪ ..5‬على المعلم أن يســاعد الطلب علــى اســتخلص المعــايير‬ ‫الصحيحة التي يستطيعون بمقتضاها أن يحكمــوا علــى الخطبــاء‬ ‫وخطبهم ‪ ،‬وأن يقوموا الكلمات التي يستمعون إليها أو يلقونها ‪.‬‬ ‫‪ ..‫أن يكون حيا بعيدا عن الجمود ‪ ،‬ومــثيرا للدهشــة والعجــاب ‪ ،‬وقــادرا علــى‬ ‫استقطاب أذهان السامعين ‪..2‬أن يعود الطالب على إعداد كلمته مسبقا ً لكي يتســنى لــه‬ ‫تحديد الغرض الذي يريد تحقيقه لدى جمهور السامعين ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫هناك عدة طرق لتدريس فن الخطابة نذكر منها ـ على سبيل المثال ل الحصــر ـ ـ‬ ‫ما يلي ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪93‬‬ ...‬‬ ‫مبادئ مهمة في تدريس الخطابة ‪:‬‬ ‫حرصا على بلوغ الغاية واكتساب الطالب لهذه المهارة ينبغي ‪:‬‬ ‫الــتركيز علــى إلقــاء خطــب وكلمــات فــي مواقــف مختلفــة‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السلوب الفصيح الذي ل يصعب فهمه ول يكون ركيكا مبتـذل ‪ ،‬مــع الحـرص‬ ‫على التنويع في الداء‪.

‬‬ ‫• اســتغلل المنــبر الذاعــي داخــل المدرســة فــي تطــبيق وإلقــاء بعــض‬ ‫الخطب ‪.‬‬ ‫نموذج ‪:‬‬ ‫من خطبة لعبد الله النديم يقول فيها ‪:‬‬ ‫لحرب بها عز البلد يدوم‬ ‫" أيا نخوة السلم هزي رجالنا‬ ‫يا بني مصر ‪ ،‬هذه أيام النزال ‪ ،‬هذه أيــام النضــال‪ ،‬هــذه أيــام الــذود عــن‬ ‫الحياض ‪ ،‬هذه أيام الذب عن العراض ‪ ،‬هــذه أيــام يمتطــى فيهــا بنــو مصــر‬ ‫صــهوات الحماســة ‪ ،‬وغــوارب الشــجاعة ‪ ،‬ومتــون القــدام‪ ،‬لمحاربــة عــدو‬ ‫مصر ‪ ،‬بل العرب‪،‬بل السلم ‪ ،‬الدولة النجليزية خذلها الله ‪ ،‬ورد كيدها فــي‬ ‫نحرهـا ‪ ،‬فقاتلوهـم قتال المستميتين ) وليجدوا فيكم غلظة واعلموا إن الله‬ ‫موا بإخراج أهل الحكم‬ ‫مع المتقين ( قوم نقضوا العهود ‪ ،‬ونكثوا اليمان ‪ ،‬وه ّ‬ ‫‪ ) .‬‬ ‫التلخيص‬ ‫تعتمد الكتابة الجيدة في جانب كبير منها على القراءة الجيدة أي القراءة‬ ‫التي يستوعب فيها النسان ما يقرأ استيعابا يمكنــه مــن توســيع آفــاقه العلميــة‬ ‫والثقافيــة ويعمــق نظرتــه للموضــوعات الــتي يتناولهــا ‪ .‬‬ ‫• أسلوب التعليم التعاوني ‪ :‬وهو عبارة عن إشراك مجموعــة مــن الطلب‬ ‫في تصميم خطبة محفلية أو وعظية ‪.‬وهم بدءوكم أول مرة أتخشونهم فالله أحق أن تخشوه إن كنتم مؤمنين‬ ‫(‬ ‫يا أهل مصر ‪ ،‬إنما النجليز نجس فل يقربـوا البلد بعـد عملهـم هـذا ‪ ،‬وإن‬ ‫خفتم ضعفا ً فتعاونوا وتــآزروا ينصــركم اللــه عليهــم ) إن اللــه قــوي عزيــز (‬ ‫) كيف وإن يظهروا عليكم ل يرقبوا فيكم إل ً ول ذمة ( " ‪.‬وســوف نتعــرف علــى‬ ‫وسيلتين يحتاجها المتعلم في مختلف مراحل دراسته وفي شتى مجالت الحيــاة‬ ‫ونقصد بهما التلخيص والخلصة فهما وسيلتان مساعدتان للقراءة الجيــدة ومــن‬ ‫خللها يتعود النســان علـى القــراءة المركــزة المســتوعبة ‪ .‬أو يستمع إليها من شريط مسجل ‪.‫عــرض نمــاذج لخطــب وعظيــة ومحفليــة ثــم اســتنباط تعريــف الخطبــة‬ ‫•‬ ‫ومقوماتها وأجزائها ‪ ،‬والوصول إلى السمات العامة للفن الخطابي ‪.‬‬ ‫• أســلوب الســرد والعــادة لخطبــة الجمعــة الــتي يحضــرها الطــالب فــي‬ ‫مسجد الحي ‪ .‬‬ ‫• أســلوب التقمــص واللقــاء لبعــض الخطــب المعــدة لخطبــاء ســابقين‬ ‫ومعاصرين ‪.‬ومــن ناحيــة أخــرى‬ ‫يعــدان نــوعين مــن التحريــر الــذي يتعــود فيــه النســان علــى الكتابــة المركــزة‬ ‫والمكثفة وينمي سيطرة النسان على اللغة‪ ،‬ول يغيــب عــن أذهاننــا أن الهــدف‬ ‫من التلخيص هو تنمية القدرة عند الملخــص علــى فهــم النــص الصــلي فيصــبح‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪94‬‬ .

‬فقد يكون النص الصلي مركزا تركيزا واضحا‬ ‫ل تستطيع أن تختصره كثيرا ‪ ،‬مثل التعريفات أو الخلصات النحوية ‪.5‬‬ ‫باختلف تكثيف النص الصلي ‪.‬‬ ‫وخلصة السمن ما خلص منه ‪ .‬‬ ‫‪.‬‬ ‫إدراك أن نسبة طول الملخص إلى طول الموضــوع الصــلي تختلــف‬ ‫‪.‬لهذا نعرض لكل من التلخيــص‬ ‫والخلصة بقدر من اليجاز في هذه الصفحات ‪.‬وهي بذلك تمثل قدرة القــارئ علــى صــهر المقــال واســتخراج‬ ‫جوهره وقدرته علــى القتصــاد فــي اســتخدام اللغــة ‪ .4‬‬ ‫ذلك إثراء للنص الصلي‪.‬‬ ‫‪3‬ـ كتابة التلخيص ‪ :‬وأسلم طريقة لكتابة التلخيص هي أن نضع النص الصــلي جانبــا‬ ‫بعد تمـام الخطـوتين السـابقتين ‪،‬ثـم نكتـب التلخيـص مـن اسـتيعابنا للفقـرة ‪.‬هـذه‬ ‫الطريقة تجنبنا الوقوع في خطأ وضع النص الصــلي أمامنــا والتقــاط بعــض الجمــل‬ ‫بنصها منه ‪ ،‬ثم ربط بعضــها ببعــض فنخــرج بهــذه الطريقــة غيــر الســليمة باقتبــاس‬ ‫وليس تلخيصا ‪،‬بل ربما ينتج عن ذلك إفساد للمعنى الذي يقصده الكــاتب ‪،‬وبالتــالي‬ ‫نخرج بتلخيص مهلهل وغير سليم ‪.2‬‬ ‫عدم إهمال المراجع والدلة التي اعتمد عليها النص‪.‬‬ ‫مبادئ أساسية يجب أن تراعى في التلخيص ‪:‬‬ ‫الســتغناء عــن التفاصــيل والمناقشــات المتعــددة الــواردة فــي‬ ‫‪.‬‬ ‫‪2‬ـ التمييز بين ما هــو ضــروري فــي الفقــرة لفهــم الفكــرة الساســية ‪،‬ومــا ليــس‬ ‫بضروري ؛لذلك فقارئ التلخيص ل يحتاج إلى التمثيل والتوضيح الذي يســوقه كـاتب‬ ‫الفقرة ‪.‬فنحــن حيــن نلخــص‬ ‫عبارة فإننا نستخلص منها الفكرة الساسية التي تتضمنها‬ ‫خطوات التلخيص ‪:‬‬ ‫‪1‬ـ قراءة النص قراءة استكشافية ‪ :‬لدراك الفكرة الساسية التي يتضمنها النص ‪.‬ومــن ثــم يمكــن القــول بــأن‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪95‬‬ .‬‬ ‫‪4‬ـ مراجعة التلخيص بعد كتابته بالطريقة الــتي ذكرناهــا؛ وذلــك للتحقــق مــن صــحة‬ ‫التلخيص للصـل ومـا تقتضـيه المراجعـة مـن تعـديلت علـى التلخيـص نحـوا وإملء‬ ‫وأسلوبا‪.3‬‬ ‫ل بأس من ذكر تعليقات أو تنويهات يضيفها الكــاتب إذا رأى فــي‬ ‫‪.‬‬ ‫تحريف أو تشويه المعلومات الواردة في الصل ‪.‬‬ ‫ما المقصود بالتلخيص ؟‬ ‫هو إبراز النص الصلي في عدد قليل من الكلمات مع الحفــاظ علــى صــلب‬ ‫النص المكتوب دون إخلل بالمضمون أو إبهــام فــي الصــياغة ‪ .‬وخلصة المقال هي استخراج جوهره في أقل عــدد‬ ‫ممكن من اللفاظ ‪ .1‬‬ ‫الصل ‪.‬‬ ‫الخلصة ‪:‬‬ ‫تعرفها المعاجم العربية بأنها ما أخلصته النار من الــذهب والفضــة والزبــد ‪.‫مستوعبا للنص كما لو انه هو الذي كتبه بنفسه ‪ .‬‬ ‫‪.

‬‬ ‫وكل عنصر يسمى ) فقرة (‪.1‬أن تضع لها عنوانا ؛فيكون العنوان مفتاح‬ ‫‪ .9‬‬ ‫‪ .1‬‬ ‫أن تراعي التسلسل المنطقي في عرض الفكار ‪.2‬أن تختار من الفقرة جملة تكون مفتاح التلخيص ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫مهارات التلخيص ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫كل موضوع يتكون من عدة عناصر ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪96‬‬ .2‬‬ ‫قراءته على الطلب من قبل المعلم ‪.4‬‬ ‫تجنب التكرار ‪.‬‬ ‫كيف تلخص الفقرة ؟‬ ‫من السهل عليك أن تلخص الفقرة إذا حصلت على مفتاحها ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫في نهاية الفقرة توضع نقطة ) ‪( .‬‬ ‫• للحصول على مفتاح الفقرة طريقتان ‪:‬‬ ‫التلخيص ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫مراعاة الوقف والترقيم ‪.‬وكتابة الخلصــة تتطلــب اتبــاع الخطــوات نفســها الــتي‬ ‫مررنا بها عند كتابة تلخيص الفقرة والمقال ‪.10‬المراجعة النهائية والدقة في الكتابة ‪.3‬‬ ‫قراءة بعض الطلب له عدة مرات ‪.2‬‬ ‫التحرر من لغة الموضوع الصلية ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫كيف تلخص موضوعا أو رسالة ؟‬ ‫يراعى في تقدير درجات التلخيص المهارات التية ‪:‬‬ ‫أن تهتم بالفكار الساسية ‪.‬‬ ‫الوصول إلى النموذج المثل للتلخيص المطلوب ‪.5‬‬ ‫تــدريب الطلب علــى تحديــد فكرتــه العامــة وأهــم الفكــار‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‫الخلصة هي لب التلخيص ‪ .‬‬ ‫‪.6‬‬ ‫الرئيسة ‪.7‬‬ ‫اللفظيــة والســتطراد ات ‪،‬وغيرهــا مــن خلل مــا ســبق بيــانه عــن‬ ‫الطناب في اللغة العربية ‪.‬‬ ‫تــدريب الطلب علــى اســتبعاد المعــاني الثانويــة‪ ،‬والزينــات‬ ‫‪.8‬‬ ‫وفق المسموح به من السطور ‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫الفقرة تتكون من جمل قليلة أو كثيرة ‪.1‬‬ ‫إعداد نص مما سلفت الشارة إليه ‪.5‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫ل توجد طريقة واحدة للتدريس بل هناك طرق عديدة ‪،‬ولكل شــيخ طريقتــه‬ ‫كما يقولون ‪،‬ولكن هناك بعض السس التي ينبغي مراعاته في كــل فــن مــن فنــون‬ ‫اللغة فعلى سبيل المثال ل الحصر نتبع في تعليم التلخيص التي ‪:‬‬ ‫مقدمة يسيرة عن الطناب في اللغة العربية‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫تدريب الطلب على التعبير بأسلوبهم عــن الفكــار الرئيســة‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪ .4‬‬ ‫تأمين نسخ بين أيدي الطلب ‪.

‬‬ ‫كيفية تقويمه ‪:‬‬ ‫إما أن يكون شفهيا وإما كتابيا فيراعى بالتالي في تقويم العمل المهارات‬ ‫الساسية للتعبير الشفهي والكتابي من الجرأة والطلقــة فــي الحــديث والثقــة فــي‬ ‫النفس وترتيب الفكار في أســلوب جيــد ومرتــب وعــدم الخلل بــالنص مــن حيــث‬ ‫الفكار الساســية والبعــد عــن النقــل الحرفــي‪ .‬الخ‬ ‫نموذج للتلخيص وهو مقال بعنوان ) تعريب التعليم العالي ( ‪:‬‬ ‫" إنها لحالة غريبة وشاذة ؛حقـا أن ل يتســنى لبنــاء بلد ذات حضــارة وعــزة‬ ‫وسيادة التعلم وطلب العلم إل بلسان أجنبي ل يمــت إلــى لغــة أهــل البلد وتراثهــم‬ ‫بصلة من قريب أو بعيد ‪ .‬ـ وليس خافيــا أن العربيــة كــانت‬ ‫ومــا تــزال وســتبقى مــن أقــوى الروابــط الــتي تجمــع بيــن أفــراد أمتنــا العظيمــة‬ ‫وشعوبها ‪،‬وأن إضعافها والقضاء عليها معنــاه القضـاء علــى أقــوى مقومــات وحــدتنا‬ ‫القومية ومستلزماتها ؛ومن هنا فإن الدول الطامعة بخيرات بلدنــا لتريــد للغتنــا أي‬ ‫تقدم أو ازدهار " ‪.‬والتعبير الصحيح للكتابة العربية من جودة الخط ومراعاة علمات الترقيم وتجنــب‬ ‫الخطاء الملئية والنحوية…‪.11‬‬ ‫يفضل أسلوب التعلم التعاوني ‪.‬وبذلك نكون لخصنا الفقرة إلى ثلث حجمها تقريبا ‪.‬وبــذل الجهــود‬ ‫المتصلة لتخــاذ اللغـات الجنبيــة عوضـا عنهــا ‪ .‫‪.‬‬ ‫التلخيص ‪ :‬إنه لمر غريب وشاذ أن يــدرس أبنــاء أمتنــا بلغــة أجنبيــة ‪ .‬‬ ‫وكان هذا نتيجة للقراءة الجيدة والستيعاب المركز ثم الستخدام القتصادي‬ ‫للفاظ اللغة وتراكيبها ‪.‬‬ ‫لو ألقينا نظرة ثانية على النص لوجدناه يستغرق قرابة ‪ 138‬كلمة فإذا نظرنا إلى‬ ‫التلخيص فسنجدها مكونا من ‪ 52‬كلمة تقريبا أي ما يقارب الثلث أما الخلصة‬ ‫فتشمل على ما يقارب ‪ 22‬كلمة ‪.‬ولكن العربيــة ســتظل رابطــا وثيقــا بيــن‬ ‫العرب ‪ .‬‬ ‫الخلصة ‪ :‬إنه لمن المؤسف أن تظــل فــروع التعليــم العــالي تــدرس بلغــة أجنبيــة‬ ‫وكأنه أثر من آثار الدعوات الستعمارية لهدم اللغة العربية وثقافتها ‪.‬والحقيقة أنه لم يكن بيد الستعمار أداة أطوع في تفــتيت‬ ‫وحدة الثقافة العربية وتفريق كلمة العرب من طمس لغتهم القومية باتباع الوسائل‬ ‫المختلفة من إبراز العاميـات المحليـة ومـن القـول بفضـل الحـروف اللتينيـة علـى‬ ‫الحروف العربية إلى المنــاداة بعــدم صــلح العربيــة للعلــم والتعلــم ‪ .‬ولخصنا الفكرة الساس للفقرة فــي الجملــة‬ ‫الثانية وكثفناها في أربع وعشرين كلمة مــن ثلث وســتين كلمــة ‪ .‬ولقــد شــجع‬ ‫الستعمار الدعوات المنادية باستخدام العاميات والحروف اللتينية مــن منطلــق أن‬ ‫العربية تقصر عن مواكبة التطور العلمي ‪ .‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪97‬‬ .‬ولخصــنا الفكــرة‬ ‫الساس للفقرة في الجملة الثالثة وكثفناها في ست عشرة كلمة من ثلث وأربعين‬ ‫كلمة ‪ .‬قوتهم في قوتها ‪،‬وضعفها ضياع لهم ‪.‬والتعــبير بأســلوب الملخــص نفســه‬ ‫‪.‬‬ ‫التعليق ‪ :‬لخصنا الفكرة الساس للفقرة في الجملــة الولــى وكثفناهــا فــي إحــدى‬ ‫عشرة كلمة من اثنتين وثلثين كلمة ‪ .‬بــل حــتى إحلل تلـك اللغـات محـل‬ ‫العربية في الحديث والتسامر في بعض الوساط ‪.

‬‬ ‫الحكاية ‪ :‬وهي عــرض أحــداث القصــة مــع تسلســل مشــوق‬ ‫‪.1‬‬ ‫يشترط لعدد كلماتها أن يتراوح ما بين ألــف إلــى ثلثــة آلف‬ ‫‪..‬‬ ‫‪.‬وهــي ثلثــة أنــواع ‪:‬‬ ‫أقصوصة ‪ ،‬وقصة ‪ ،‬ورواية ‪.‬‬ ‫الحل ‪ :‬تتطلــب عقـدة القصــة حل يختــم بـه الكـاتب قصـته ‪،‬‬ ‫‪..‬‬ ‫عناصر القصة في المجال الدبي ‪:‬‬ ‫أول ‪ :‬الطار الخارجي‬ ‫ويقصد به نوعية السلوب ‪ ،‬وكمها وعنوانها ‪ .5‬‬ ‫وبعض الكتاب المعاصرين يميلون إلى ترك عقدة القصة دون حــل ‪،‬‬ ‫وحجتهم أن الحياة مستمرة وأحداثها لن تنتهي بعد ‪.‬أي اختيار الحدث وفصله عن سياقه ثم‬ ‫تتبع الثر أي استقصائه وتفاصيله ‪..‬‬ ‫ثانيا ‪ :‬الطار الداخلي ‪:‬‬ ‫ويقصد به بناء القصة وتكوينها وهيكلها الداخلي ‪ .‬‬ ‫العقدة ‪ :‬فالكاتب يمضي فــي عــرض الحــداث وبنــاء بعضــها‬ ‫‪........3‬‬ ‫على بعض حتى يتعقد الموقف ويتطلب الحل ‪ ،‬مع وجود خيط يكون‬ ‫سببا في إبراز العقدة حتى يتلهف القارئ إلى معرفة الحل والمخرج‬ ‫‪..‬على النحو التالي ‪:‬‬ ‫أن تكون نثرا ل شعرا ‪..‬‬ ‫واصطلحا ‪ :‬هي مجموعة حوادث متخيلــة فــي حيــاة أنــاس متخيليــن ‪ ،‬لكــن‬ ‫الخيال فيها مستمد من الحياة الواقعيــة بأحــداثها وأشخاصــها ‪ ..‬‬ ‫كيف تكتب القصة الفنية ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪98‬‬ .2‬‬ ‫يجذب انتباه القارئ ‪.‬وهو بمعنى الخبر ؛ حيث يقتطع الخبر من سياق‬ ‫الحداث المتصلة ‪ ،‬والقص ‪ :‬تتبع الثر ‪ .4‬‬ ‫وينبغي أن يكون الدور الذي ينسب لشخص ما ملئما لدوره الفعلــي‬ ‫في الحياة من حيث تصرفاته وحديثه ‪.2‬‬ ‫كلمة ‪ .‫القصة الفنية‬ ‫تعريف القصة ‪:‬‬ ‫القص ‪ :‬في اللغة هو القطع ‪ ..‬على النحو التالي ‪:‬‬ ‫الــبيئة ‪ :‬وهــو التمهيــد فــي أول القصــة ‪ ،‬ويتنــاول زمانهــا‬ ‫‪.‬وإن طالت فهي رواية ‪.3‬‬ ‫أساسي فيها ‪.‬‬ ‫أن يكــون لهــا عنــوان يلخــص موضــوعها ‪ ،‬ويــدل علــى ركــن‬ ‫‪....‬‬ ‫الشخصيات ‪ :‬كثرتهم وقلتهم تعــود إلــى مــا تتطلبــه القصــة ‪،‬‬ ‫‪.1‬‬ ‫ومكانها ‪ ،‬والظروف التي وقعت فيها أحداثها لتهيئة القارئ لفهم جــو‬ ‫القصة ‪..‬وهو بهذه المعاني يصلح منطلقا لفهم‬ ‫المصطلح ‪ ،‬فالقصة تقوم على القطع ‪ .

‬و البداع يقوم علـى الموهبــة‪ ،‬والموهبـة لبـد لهـا مـن‬ ‫صقل ‪ ،‬وصقلها يكون بمداومة الطلع والتمــرس علــى ا لســاليب والجماليــات‬ ‫من خلل قراءة النصوص والنماذج لكبار الكتاب والدبــاء ‪ .1‬‬ ‫التي تمثل فن القصة ‪ ،‬لتأملها وكشف أوجه الشــبه فيهــا ‪ ،‬للوصــول‬ ‫إلى استنتاج السمات العامة لكتابة القصة الفنية ‪.‬‬ ‫ويمكن طرح هذا الفن من خلل ‪:‬‬ ‫إعطاء الطلب مقدمة قصة ‪ .‬‬ ‫احتواء التجربة على بــؤرة مركزيــة تولــد ضــربا مــن ضــروب‬ ‫‪.3‬‬ ‫والبعد عن التهويل ‪ ،‬وترتيب الحداث منطقيا ‪.‬ولبد من توفر عناصر التشويق والمفاجأة‪.‬‬ ‫أسلوب التمثيل المسرحي ‪ :‬ويعتمد على تحويل الدرس إلــى‬ ‫‪..1‬‬ ‫التجربة عادية كحادث مأساوي أو تجربة حياتية معينة أو فكرة رائجة‬ ‫‪ ،‬ولكن لبد للكــاتب أن يتمثــل هــذه التجربــة فتتفاعــل فــي نفســه ‪،‬‬ ‫وتستقطب تداعيات عديــدة بحيــث تتجمــع حولهــا العناصــر الرئيســة‬ ‫التي تبنى عليها القصة ‪.‬ولبــد قبــل هــذا مــن‬ ‫توفر ملكة قوة الملحظة وشدة الحساسية ‪ ،‬والنفعال به ‪ ،‬ثـم القـدرة اللغويـة‬ ‫المتمكنة ‪،‬والمخيلة الفسيحة الفق‬ ‫ونذكر هنا قواعد عامة يمكن أن تعين على كتابة القصة ‪:‬‬ ‫النفعــال بالتجربــة أو البحــث عــن الموضــوع ‪ ،‬وقــد تكــون‬ ‫‪.2‬‬ ‫الصــراع والــذي يختــار بعــده الكــاتب النهايــة المناســبة المقصــودة ‪،‬‬ ‫وعليه أن يتنبه إلــى أهميــة البدايــة واختيــار جمــل الســتهلل ؛ليشــد‬ ‫القارئ ويثيره ‪ .‬لكتابة قصة لها ‪.‫القصة فن إبداعي ‪ ...‬‬ ‫مثل ‪ ) :‬أمطار – ظلم – رياح – طفلة تبكــي – شــيخ‬ ‫كبير ( ‪.‬‬ ‫إعطاء الطلب كلمات ترمز إلى أحداث قصة‬ ‫‪‬‬ ‫وشخصيـاتها ‪ ،‬ثم يطلب المعلم منهــم كتابــة قصــة ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫هناك عدة طرق لتدريس فن القصة نذكر منها على سبيل المثال ‪:‬‬ ‫أسلوب الستقراء ‪ :‬ويعتمد على عرض مجموعة من النماذج‬ ‫‪.‬‬ ‫ضرورة أل تتحكم المصادفات فــي تطــوير الحــدث وتنميتــه ‪،‬‬ ‫‪.2‬‬ ‫نص حواري مسرحي تقدم معلوماته من خلل الحوار ‪.‬‬ ‫العمل علــى رســم الشخصــية بحيــث ل تكــون متناقضــة مــع‬ ‫‪.4‬‬ ‫أقوالها وأعمالها ‪.‬لبنــاء الحــداث‬ ‫‪‬‬ ‫من خللها ‪..‬‬ ‫نموذج على القصة القصيرة‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء ‪99‬‬ .‬‬ ‫‪‬‬ ‫إلقاء قصة على الطلب بأسلوب مؤثر جذاب‬ ‫‪‬‬ ‫‪ ،‬ثــم تــوجيه عــدة أســئلة تكــون إجاباتهــا العناصــر‬ ‫الساسية للقصة ‪ ،‬ثم يطلب المعلم كتابة القصة فــي‬ ‫ضوئها ‪...‬‬ ‫إعطاء الطلب نهاية قصة ‪ .

‬‬ ‫وعلى ما سبق سوف نحاول جاهدين أن نجعل للخاطرة خصوصية معينة من‬ ‫حيث التعريف والسمات مذيلين ذلك بموازنة بين المقال والخاطرة ‪.‬‬ ‫تعريفها ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪100‬‬ .‬‬ ‫ثم إننا ـ في ثنايا حديثنا عن المقال ـ بينا أن من بين مسوغات تفضيل تعريف‬ ‫ارتضيناه على أخر ـ تعبيد الطريق أمام الخاطرة ليكون لها تعريف مستقل من‬ ‫جهة وتمييزها عن المقال من جهة أخرى ‪ .‫شجاعة‬ ‫كان بالبصرة شيخ يقال له أبو العز عروة بن مرثد ‪ ،‬نــزل ببنــي أخــت لــه ‪،‬‬ ‫فخرج رجالهم إلى ضياعهم في شهر رمضان وبقيت النساء يصلين في مساجدهم ‪،‬‬ ‫فلم يبق في الدار إل كلب يعس ‪ ،‬فرأى بيتا فدخل وانصفق الباب ‪ 0‬فسمع الحركــة‬ ‫بعض النساء ‪ ،‬فظنوا أن هناك لصا دخل الدار ‪ 0‬فــذهبت إحــداهن إلــى أبــي العــز‬ ‫وليس في الحي رجل غيره ‪ ،‬فأخبرته فقال ‪ :‬ما يبتغي اللص منا ؟ ثــم أخــذ عصــاه‬ ‫وجاء حتى وقف على باب البيت فقال ‪ :‬أما والله إنك بي لعارف ‪ ،‬وإني بك لعــارف‬ ‫أيضا ‪ 0‬لبئس والله ما منتك به نفسك ‍ ‍‪ ،‬فــاخرج وإل دخلــت عليــك فصــرمتك منــي‬ ‫العقوبة ‪ 0‬والله لتخرجن أو لهتفن هتفة مشؤومة عليك يلتقي فيهــا الحيــان عمــرو‬ ‫وحنظلة ‪ ،‬ويصير أمرك إلــى تبــاب ‪ ،‬ويجيــء القــوم بعــدد الحصــى ‪ ،‬ويســيل عليــك‬ ‫الرجال من ها هنا وها هنا ‪ 0‬ولئن فعلت لتكونن أشأم مولود ‪0‬‬ ‫فلما رأى أنه ل يجيبه أخذه باللين ‪ ،‬فقال ‪ :‬اخرج يابني وأنــت مســتور ‪ ،‬أنــا‬ ‫عروة بن مرثد أبــو العــز المرثــدي ‪ ،‬وأنــا خــال القــوم وجلــدة مــا بيــن أعينهــم ‪ ،‬ل‬ ‫يعصونني في أمر ‪ 0‬وأنا لك بالذمة كفيل خفير ‪ ،‬أصيرك بين شحمة أذني وعاتقي ‪،‬‬ ‫ل تضار فاخرج فأنت في ذمتي ‪ ،‬وإل فان عندي وعائين من تمر أحدهما لبن أخــتي‬ ‫البار الوصول فخذ أحدهما فانتبذه حلل ‪ 0‬وكان الكلب إذا سمع الكلم أطــرق ‪ ،‬وإذا‬ ‫سكت وثب يريد المخرج ‪ ،‬فتساقط أبو العز ثم قال ‪ :‬أل يأني لــك أنــا منــذ الليلــة‬ ‫في واد وأنت في آخر ‪ ،‬إذا قلت لك السوداء والبيضاء تسكت وتطرق ‪ ،‬فإذا ســكت‬ ‫عنك تريد المخرج ؟ والله لتخرجن بالعفو عنك ‪ ،‬أو للجن عليك البيت بالعقوبة ‪0‬‬ ‫فلما طال وقوفه جاءت جارية من الحي فقالت ‪ :‬رجل مجنون والله ما أرى‬ ‫في البيت شيئا ‪ 0‬ودفعت الباب فخرج الكلب مسرعا وحاد عنه أبـو العــز مســتلقيا‬ ‫‪ 0‬وقال ‪ :‬الحمد لله الذي مسخك كلبــا وكفــاني حربــا ‪ 0‬ثــم قــال ‪ :‬تــالله مــا رأيــت‬ ‫كالليلة ‪ ،‬ما أراه إل كلبا ‪ ،‬أما والله لو علمت بحاله لولجت عليه ‪0‬‬ ‫الخاطرة‬ ‫تمهيد ‪:‬‬ ‫ً‬ ‫ل يوجد خط فيصل متفق عليه بين الخاطرة والمقال ‪ ،‬إذ إن كثيرا من الباحثين‬ ‫ل يفردون الخاطرة بمبحث مستقل بل يتحدث عنها كنوع من أنواع المقال وهو ما‬ ‫يسمى بالعمود الصحفي ‪ ،‬وبالتالي فحديثنا لن يبتعد كثيرا ً عن المقال ‪.‬ل سيما وأنها قد أفردت كمهارة مستقلة‬ ‫عن المقال في مقرر مادة النشاء ‪.

‬‬ ‫‪ -3‬ل تحتاج إلى أدلة وبراهين عقلية أو نقلية ‪.‬‬ ‫ل تحتاج إلى إعداد مسبق‪،‬بل ُيشرع في‬ ‫كتابتها مباشرة ‪.‬‬ ‫‪ -5‬تحتاج إلى إيجاز بسبب قصرها بشرط أل يكون مخل ً ‪.‬‬ ‫‪ -4‬عقد موازنة بين المقال والخاطرة ‪ ،‬وحبذا لو كان ذلك عن طريق‬ ‫عرض مثالين أحدهما للمقال والخر للخاطرة مع اتحاد الفكرة‬ ‫والموضوع فيهما ‪.‫هي فكرة طارئة يتناولها كاتبها بذاتية مفرطة ‪ ،‬وعاطفة متدفقة ‪ ،‬يكون التأثير‬ ‫الوجداني فيها الطريقَ للوصول إلى نتيجة معينة ‪.‬‬ ‫‪ -2‬ربط الخاطرة بالصحف والمجلت اليومية أو السبوعية …‬ ‫‪ -3‬الكثار من المثلة المقدمة للخاطرة ‪.‬‬ ‫يهتم كاتبه بحشد الدلة والبراهين‬ ‫العقلية والنقلية للقناع العقلي ‪.‬‬ ‫‪ -4‬تعتمد على النفعال الوجداني ‪ ،‬والتدفق العاطفي ‪ ،‬واليقاع الموسيقي ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫‪ -1‬يجب أل ُيشرع في تدريس الخاطرة إل بعد تمكن الطالب من‬ ‫المقال بشكل جيد ‪.‬‬ ‫على كاتبها أن يستخدم اليجاز غير المخل‬ ‫‪.‬‬ ‫يجب رسم إطار وخطة محكمة قبل‬ ‫الشروع في كتابته ‪.‬‬ ‫تكتب تحت عنوان ثابت وتجدد الفكار‬ ‫الضمنية ‪.‬‬ ‫لكل مقالة عنوان يختص بها ‪.‬‬ ‫موازنة بين المقال والخاطرة ‪:‬‬ ‫الخاطرة‬ ‫تكون عادة أقصر من المقال ‪.‬‬ ‫وإن كنا قد قررنا من قبل أن التلزم بين المقال والخاطرة وثيق جدا ً وأن‬ ‫المقرر الدراسي قد أفرد كل مهارة على حدة كان لزاما ً علينا نحن المعلمين أن‬ ‫نضع بعض الفوارق بين المقال والخاطرة ‪ ،‬ليتمكن الطالب من إجادة كل من‬ ‫المهارتين ‪.‬‬ ‫له عناصر بناء يلتزمها الكاتب أثناء‬ ‫كتابته ‪.‬‬ ‫ليس بالضرورة أن يكون لها عناصر بناء‬ ‫كما المقال‪.‬‬ ‫ل يحتاج كاتبها إلى تلكم الدلة‪،‬بل إلى‬ ‫يحتاج أن يكون بارعا ً في إثارة النفعال‬ ‫الوجداني ‪.‬‬ ‫‪ -6‬تكتب عادة تحت عنوان ثابت ‪ ،‬وتجدد الفكار الضمنية بشكل دوري ‪.‬‬ ‫‪ -2‬ل تحتاج إلى إعداد مسبق ‪.‬‬ ‫سمات الخاطرة ‪:‬‬ ‫تتميز الخاطرة بالتي ‪:‬‬ ‫‪ -1‬قصر حجمها ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪101‬‬ .‬‬ ‫المقال‬ ‫يغلب عليه الطول النسبي‬ ‫قد يستخدم كاتبه اليجاز أو الطناب‬ ‫بحسب مقتضى الحال ‪.

‬‬ ‫ثم انظر إلى أحمد شوقي يصفها في خاطرة بقوله ‪:‬‬ ‫" ما أنت يا أهرام ؟ أشواهق أجرام أم شواهد إجرام ؟ وأوضاع معالم أم أشباح‬ ‫صب من الجبرية أم‬ ‫مظالم ؟ وجلئل أبنية أم دلئل أنانية واستئثار ؟ وتمثال من ّ‬ ‫مثال صاح من العبقرية ؟يا كليل البصر عن مواعظ العبر ‪ ،‬قليل من البصر بمواقع‬ ‫اليات ال ُ‬ ‫كبر ‪ :‬قف ناج الحجار الدوارس ‪ ،‬وتعلم فإن الثار مدارس ‪ ،‬هذه الحجارة‬ ‫حجور لعب عليها الَول ‪ ،‬وهذه الصفاح صفائح ممالك ودول ‪ ،‬وذلك الركام من‬ ‫المال غبار أحداج وأحمال ‪ ،‬من كل ركب ألم ثم مال ‪ .‬‬ ‫وإليك مثالين ‪ :‬الول للمقال والخر للخاطرة وكلهما ذو موضوع‬ ‫واحد ‪ ،‬وهو وصف الهرام ‪.‬وجميع هذا الهرم شيد من الحجر الجيري الصلب‬ ‫ما عدا المخدع الكبر فإنه من الصخر المحبب وكان الهرم مغطى بطبقة من‬ ‫الجرانيت فوقها أخرى من الحجر الجيري المصقول ‪ ،‬ووضع الملط بين الحجار‬ ‫في غاية الدقة حتى كأن الناظر يكاد يظنه صخرة واحدة " ‪.‬في هذا الحرم درج عيسى‬ ‫صبيا ً ‪ ،‬ووقعت بين يديه الكواكب جثيا ً ‪ ،‬وههنا جلل الخلق وثبوته ‪ ،‬ونفاذ العقل‬ ‫وجبروته ‪ ،‬ومطالع الفن وبيوته‪،‬ومن هنا نتعلم أن حسن الثناء مرهون بإحسان‬ ‫البناء " ‪.300.000‬حجر ‪ ،‬متوسط وزن الحجر منها طنان ونصف طن ‪،‬‬ ‫وكان يشتغل في بناء الهرم مائة ألف رجل يستبدل بهم غيرهم كل ثلثة أشهر ‪،‬‬ ‫وقد استغرق بناؤه عشرين عاما ً ‪ .‬‬ ‫ونترك لك ـ رحمك الله ـ تل ّ‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪102‬‬ .‬‬ ‫مس الفروق بين النصين ‪.‬وبهذه الطريقة بقي المدخل ومنافذ تلك السراب‬ ‫مجهولة أجيال ً من الزمان ‪ .‫‪ -5‬تنمية الذوق الدبي عند التلميذ ‪ ،‬ول يقتصر ذلك على حصة النشاء‬ ‫فحسب بل يجب أن ينجر ذلك على كافة حصص اللغة العربية ‪،‬‬ ‫وبالخص مادة الدب العربي ‪.‬وقرر المهندسون‬ ‫أن بناءه يشمل ‪ 2.‬‬ ‫وصفت الهرام في كتاب " تاريخ مصر إلى الفتح العثماني" بما‬ ‫يلي ‪:‬‬ ‫" كان القصد من بناء الهرام إيجاد مكان حصين خفي يوضع فيه تابوت الملك‬ ‫بعد مماته ؛ ولذلك شيدوا الهرم الكبر وجعلوا فيه أسرابا ً خفية زلقة صعبة الولوج‬ ‫لضيقها ‪ ،‬وانخفاض سقفها واملسها حتى ل يتسنى لحد الوصول إلى المخدع الذي‬ ‫به التابوت ؛ ومن أجل ذلك أيضا ً سد مدخل الهرم بحجر ضخم هائل متحرك‪ ،‬ول‬ ‫يعرف سر تحريكه إل الكهنة والحراس ‪ ،‬ووضعت أمثال هذا الحجر على مسافات‬ ‫متتابعة في السراب المذكورة ‪ .‬ويعد الهرم الكبر من عجائب الدنيا ‪ .

‬‬ ‫‪ -7‬بيان معنى مقطوعة شعرية ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪103‬‬ .‬‬ ‫إبدال ألفاظ البيت بمرادفاتها ‪ :‬ويبقى على بعضها الخر ‪.‬‬ ‫‪ -8‬نثر مقطوعة بسيطة نثرا ً يشار أثناءه إلى الجوانب الــتي يهتــم بهــا شــارح‬ ‫الشعر بحيث يشارك الطلب في هذا النثر )الصف الثاني المتوسط( ‪.‬‬ ‫طرق نثر المنظوم ‪:‬‬ ‫سلك الناس في نثر الشعر طرقا منها ‪:‬‬ ‫نثر البيت مع المحافظة علــى ألفـاظه عينهــا ‪ :‬وهــذا ل يعنــي‬ ‫‪-1‬‬ ‫ً‬ ‫شيئا سوى أننا عمدنا إلــى نــثر هــذه اللفــاظ الــتي كــانت منظومــة‬ ‫مسبوكة منتظمة وبعثرتها ‪ ،‬فنسفنا نظامها وشوهنا انسجامها ‪.‬‬ ‫•‬ ‫التوسع في معناه بعد أن يفهم معاني ألفاظه الصعبة ‪ ،‬والناحية التي‬ ‫•‬ ‫قصد الشاعر بيانها فيه ‪.‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة‬ ‫‪ -1‬شرح معنى نثر‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫شرح معنى المنظوم ‪.‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫التمثيل للمنظوم ‪.‫نثر المنظوم‬ ‫ويطلق عليه حل الشعر أو نثر الشعر ‪ ،‬وهو شرح أبيات الشاعر ‪ ،‬وبيان مراميه‬ ‫وأغراضه ‪ ،‬وبيان معاني ألفاظه ‪.‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫‪ -5‬عرض الجوانب التي يهتــم بهــا الــذي يشــرح الشــعر ) الكلمــات‪-‬المعــاني‪-‬‬ ‫الصور‪-‬العاطفة( بشكل يتناسب مع مستويات طلب المرحلة ‪.‬‬ ‫‪ -6‬تطبيق ما سبق على بيت أو بيتين ‪.‬‬ ‫وخير ما يعول عليه في نثر الشعر هو التدريب والتمرين ‪ ،‬علــى أن يســتمر ذلــك‬ ‫مدة طويلة ‪ ،‬حتى يصير نثر الشــعر ملكــة ‪ ،‬فل يجــد الطــالب بعــد ذلــك صــعوبة إذا‬ ‫رغب في ذلك ‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫نثر البيت بألفاظ غير ألفاظه ‪ :‬وصياغته بألفاظ الناثر ‪ ،‬فإن‬ ‫‪-3‬‬ ‫استطاع أن يزيد على المعنى كان ذلك أحسن وأجــود ‪ ،‬وعلــى كــل‬ ‫حال فعليه أن يحسن التصرف ‪ ،‬ويتقن التأليف بجمل جيــدة أنيقــة ‪،‬‬ ‫ويجب عليه أن يتنبه إلى التي ‪:‬‬ ‫فهم معنى البيت فهما جيدا ويصوغه بألفاظ من عنده ‪.‬‬ ‫شرح البيت بنحو سطرين أو ثلثة دون استعمال أي لفظ من ألفــاظ‬ ‫•‬ ‫البيت و إذا أمكن أن يزيــد عــدد ســطور الشــرح أو ينقــص حســب الســعة ‪،‬‬ ‫فهناك أبيات يتسع فيها المجال للناثر أن يزيد على المعنى ‪ ،‬ومنها ما يضيق‬ ‫فيها المجال‪.‬‬ ‫التمثيل للنثر ‪.

‫‪ -9‬طلب نثر بيت أو بيتين من كل طالب على حدة ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪104‬‬ .‬‬ ‫‪ -11‬متابعة إنتاج الطلب مع التشجيع والتوجيه ‪.‬‬ ‫‪ -10‬طلـب نـثر مقطوعـة شـعرية مـن كـل طـالب علـى حـدة )الصـف الثـاني‬ ‫المتوسط( ‪.‬‬ ‫وإليك مثال ُ لنثر المنظوم ‪:‬‬ ‫قفــا نبــك مــن ذكــرى حــبيب ومنــزل‬ ‫الدخول فحومل‬ ‫*‬ ‫بســقط اللــوى بيــن‬ ‫يقول ‪ :‬يا صاحبي قفا وأعينـاني علـى البكـاء عنـد تـذكري حبيبـا فـارقته ‪ ،‬ومنـزل‬ ‫خرجت منه ‪ ،‬وذلك الحبيب ‪ ،‬وذلك المنزل يقعان بين هذين الموضعين اللــذين همــا‬ ‫الدخول وحومل ‪0‬‬ ‫فتوضح فالمقرات لم يعف رسمها‬ ‫*‬ ‫لمــا نســـجتها مــن جنــوب‬ ‫وشمأل‬ ‫يقول ‪ :‬لم تنمح آثار تلك الديار ‪ ،‬لنها كلما غطتها رياح الجنوب بــالتراب ‪ ،‬كشــفتها‬ ‫ريــاح الشــمال عنهــا ‪ ،‬أو بــالعكس ‪ ،‬وهكــذا دواليــك ‪ ،‬وقــد شــبه فعــل الريحيــن‬ ‫المتقابلتين بالنسيج ‪0‬‬ ‫رخاء تسح الريح في جنباتها‬ ‫*‬ ‫كساها الصــبا ســحق الملء‬ ‫المذيل‬ ‫يقول ‪ :‬إن المكنــة المــذكورة فــي البيــتين الســابقين تجــري الريــاح فــي جنباتهــا‬ ‫ونواحيها لينة طيبة هادئة ‪ ،‬حتى جعلتها مثل الثــوب الطويــل الــذيل البــالي ‪ ،‬وخــص‬ ‫الصبا بالذكر لنها أكثر هبوبا من غيرها في تلك المكنة ‪0‬‬ ‫فلفل‬ ‫ترى بعر الْرآم في عرصاتها‬ ‫*‬ ‫وقيعانـها كأنـه حــب‬ ‫يقول ‪ :‬إن هذه الديار كانت مأهولة بأهلها ‪ ،‬مأنوسة بهم ‪ ،‬غادرها أهلها ‪ ،‬وأقفــرت‬ ‫أرضها من بعدهم ‪ ،‬فسكنت رملها الظباء ‪ ،‬وإنك لتبصر بعرها منتشــرا فــي ســاحتها‬ ‫كأنه حب الفلفل ‪0‬‬ ‫المناظرة‬ ‫المباحثة ‪ ،‬والمباراة في النظر ‪ ،‬واستحضار كل ما تراه بصيرته وهي فن‬ ‫من فنون الدب ‪ ،‬مفهومها تبادل الكلم والراء المتعارضة في موضوع ما يثير‬ ‫الجدل ‪ ،‬كبعض الموضوعات السياسية أو العقدية أو الدبية ‪.

‬‬ ‫أن يكون موقفه موقف المعلم القدير ‪ ،‬والقائد الحكيم فــي‬ ‫‪-5‬‬ ‫توجيه المناقشة نحو تحقيق الهدف ‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫‪ -3‬ينتهي بخاتمة مناسبة تجعله صاحب القدح المعلى ‪.‬‬ ‫وغالبا ً ما تتكون عناصرها من ‪:‬‬ ‫‪ -1‬مقدمة تتصف بالبلغة واليجاز بما يؤثر في الســامع ويجلــب‬ ‫ذهنه ‪.‬‬ ‫ومن شروط المناظرة ‪:‬‬ ‫أن ُيجمع بين خصمين متضادين ‪ ،‬أو متباينين فــي صــفاتهما ‪،‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫بحيث تظهر خواصهما ‪ ،‬أو حجة القوى منهما ‪.‬‬ ‫والمناظرة من الموضوعات العقلية القناعية تركــز علــى نقــاط الجــدل والحــوار‬ ‫التي توضح أوجه الخلف ‪ ،‬وهــي طريقـة ناجحـة لثــارة أفكــار التلميــذ ‪ ،‬وتعويــدهم‬ ‫على الحترام المتبادل ‪ ،‬وأيضا ً على المقدرة في الدفاع عن وجهة نظرهــم فــي أي‬ ‫مسألة من المسائل ‪ ،‬بغية الوصول إلى الحقيقة ‪ ،‬ل طلبا ً للمراء والنزاع فحسب ‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫أن يتيـــح الفرصـــة المتكـــافئة للراغـــبين فـــي الكلم مـــن‬ ‫‪-3‬‬ ‫الطرفين ‪.‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫أن يحرص على صفاء الجو بين المتناظرين خلل المناظرة ‪.‬‬ ‫أن تصاغ المعاني والمراجعات صياغة حســنة ‪ ،‬وترتــب علــى‬ ‫‪-3‬‬ ‫مــى عنــده حــل‬ ‫ســياق محكــم ليزيــد بــذلك نشــاط الســامع ‪ ،‬وُين ّ‬ ‫المشاكل ‪.‬‬ ‫ومن أشهر المناظرات التي حدثت في التاريخ العربي المناظرة التي قامت‬ ‫بين مّتى بن يونس المنطقي والسيرافي‪.‬‬ ‫‪ -2‬يخلــص إلــى موضــوع الجــدل أو الغــرض مــن المنــاظرة ‪،‬‬ ‫يستقصــي فــي ذلــك كــل مــا لــديه مــن المهــارات وقــوة الحجــة‬ ‫وفصاحة البيان ‪.‬‬ ‫أن يراعي إنهاء المناظرة عنــدما يثبــت لــه أن الموضــوع قــد‬ ‫‪-6‬‬ ‫أشــبعه المتنــاظرون فيعلــن حينئذ ٍ عــن إنهــاء المناقشــة‪ ،‬ثــم يقــوم‬ ‫بتلخيص قصير لراء الفريقين ‪ ،‬ويأخــذ أصــوات الجمهــور ‪ ،‬ثــم يعلــن‬ ‫نتيجة المناظرة ‪.‬‬ ‫ومن أهم واجبات رائد المناظرة والمشرف عليها ما يأتي ‪:‬‬ ‫أن يتتبع المناقشة في انتباه واهتمام ويقظة ‪.‬‬ ‫كتابة المذكرات اليومية‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪105‬‬ .‬‬ ‫أن يكــون علــى جــانب عظيــم مــن ضــبط العصــاب وقــوة‬ ‫‪-4‬‬ ‫الشخصّية ‪.‫وتقوم في أمر يختلف فيه شخصان ‪ ،‬أو فريقان ‪ ،‬ول تجرى في أمر يتفق‬ ‫عليه الجميع ‪ ،‬حيث يكون الختلف هو الساس الذي تبنى عليه ‪.‬‬ ‫أن يأتي كل من الخصمين في نصرته لنفسه وتفنيد مزاعــم‬ ‫‪-2‬‬ ‫قرنه بأدلة مـن شـأنها أن ترفـع قـدره ‪ ،‬وتحـط مـن مقـام خصـمه ‪،‬‬ ‫بحيث يميل بالسامع عنه إليه ‪.

‬إلخ( ‪.‬‬ ‫مثال للمذكرات اليومية ‪:‬‬ ‫"مذكرات مسافر"‬ ‫في الساعة الخامسة من صباح يوم الخميس العاشر من شهر صفر‬ ‫تحركت بنا السيارة على المطار الدولي ‪ .‬وأول مـرة‬ ‫أصاحب فيها والدي في السفر ‪.‬لم تغب عن بالي صــورة الطــائرة الــتي‬ ‫سأركبها بعد قليل ‪ .‫" وتتمثل في القدرة على كتابة المذكرات الشخصية للحداث اليومية في‬ ‫الدرس والبيت والشارع" ‪.‬فكيف أراها اليوم ؟ سألت أبي أسئلة كثيرة عن حجمها ‪ ..‬‬ ‫• في السطر الول يسجل الزمن واليـوم والتاريـخ ‪ .‬لــم أتوقــف عــن‬ ‫السؤال حتى رأيت نفسي داخل الطائرة وكان أبي سعيدا ً بفرحة ووجلي في نفــس‬ ‫الوقت ‪ ،‬وشاهدت مساحتها الواسعة ‪ ،‬وصفوف المقاعد المنظمة وعددا ً كــبيرا ً مــن‬ ‫المسافرين معهم الطفال ‪.‬مثــال ‪ ) :‬تحركــت بنــا الســيارة‬ ‫إلى المطار الدولي … (‪..‬‬ ‫موضوع المذكرات ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫أحداث مرت في حياة الطالب وأثرت في نفسه ‪.‬كــان حلمـا ً بالنســبة لــي ‪.‬‬ ‫المسرحية‬ ‫تعريفها ‪:‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪106‬‬ .‬‬ ‫كم كنت سعيدا ً وأنا في الجــو ! إنهـا أول مـرة أركـب فيهـا الطـائرة ‪ .‬كنــت أراهــا وهــي فــي الجــو كالطــائر‬ ‫الصغير ‪ .‬‬ ‫يوم معين من أيام حياة الطالب ‪.‬‬ ‫• وعليه أن يبين مشاعر المشاركين في الحدث من حــزن وفــرح وحنيــن‬ ‫وشوق تبعا ً لطبيعة الموضوع ‪ ..‬‬ ‫•‬ ‫على الطالب أن يسجل الشخصيات بأسمائها مع توضيح صلة القرابة‬ ‫‪..‬مثال ‪:‬‬ ‫) كنت سعيدا ً بركوب الطائرة لول مرة ‪ ،‬ولكن الحنين يشدني إلــى أمــي ‪.‬الجو جميل ‪ ،‬وهواء الصباح الباكر يلعــب‬ ‫شعري ‪ ،‬فيتمايل في كل اتجاه كالفرحان ‪ .‬‬ ‫أذكر نظراتها الحزينة وهى تودعني ‪ ،‬والدموع تذرف من عينيها ‪ .‬‬ ‫كيف يكتب الطالب مذكراته ؟‪.‬مثـال ) فـي السـاعة‬ ‫الخامسة من فجر يوم الخميس العاشر من شهر صفر…‬ ‫• في السطر الثاني يبدأ بتسجيل الحدث ‪ .‬‬ ‫جلست على مقعد إلى جوار والدي ‪ ،‬وبدأت أترقب لحظــة الطيــران فــي الجــو ‪،‬‬ ‫وفجأة تحركت الطائرة ببطء شديد ‪ ،‬ثم أسرعت شيئا ً فشيئا ً حتى انطلقت بســرعة‬ ‫مذهلة إلى أعلى ‪.‬‬ ‫مشاهد يومية مثيرة ‪.

‬والصــورة‬ ‫المألوفة للصراع في المسرحيات هو الصراع بين الخير والشر ‪.‬‬ ‫عناصر المسرحية الساسية ‪:‬‬ ‫الفكرة الساسية ‪ :‬ينبغي أن يكون لكل مسرحية فكرة أساســية‬ ‫‪-1‬‬ ‫تدور عليها وتنظمها من بدايتها إلى نهايتها ‪ ،‬ول ينبغي أن تتــداخل معهــا‬ ‫فكرة أخرى مغايرة‪ .‬‬ ‫الملهاة ‪ :‬مسرحية ضاحكة سـاخرة تسـتمد موضـوعاتها وشخصـياتها‬ ‫‪-2‬‬ ‫من حياة الشعب وأفراده ‪ ،‬وتدور عموما ً حول عيوب ورذائل اجتماعية تثير‬ ‫السخرية والضحك ‪ ،‬ولبد أن تنتهي بطبيعة الحال بنهاية سعيدة ‪.‬وتنقسم المسرحية إلى فصول ومشاهد غيــر محــددة بقاعــدة‬ ‫ثابتة ‪ ،‬فقد تحتوي على ثلثة فصــول أو أربعــة أو خمســة ‪ ،‬وقــد تحتــوي‬ ‫الفصول على أكثر من منظر ‪ ،‬وقد تضــم المســرحية منــاظر متعــددة ‪،‬‬ ‫والذي ينظم ذلك كله موضوع المسرحية نفسه ‪ ،‬فإذا كان تاريخيــا ً مثل ً‬ ‫احتاج إلى مناظر عديدة لوجود أحداث كثيرة متلحقة ‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫ويقوم الكاتب المسرحي بابتكارها وتشكيلها في أبعاد ثلثة ‪ :‬جسماني ‪،‬‬ ‫واجتماعي ‪ ،‬ونفسي ‪ .‬‬ ‫الصراع ‪ :‬ل بد أن تكون الشخصيات المسرحية متناقضــة ليتولــد‬ ‫‪-3‬‬ ‫الصراع فيمــا بينهــا ‪ ،‬وهــو عنصــر أساســي فــي المســرحية ‪ .‬ويكون في المسرحية شخصية محوريــة )البطــل‬ ‫الول( تتولى القيادة في أي حركة أو موقف ‪ ،‬وهي الــتي تــثير الصــراع‬ ‫وتدفع الحداث إلى نهايتها ‪.‬‬ ‫الحوار ‪ :‬وهو الوسـيلة الوحيــدة فــي لتصــوير الحـداث والصــراع‬ ‫‪-5‬‬ ‫والتعبير عن الفكرة الساسية والتعريف بالشخصيات فــي المســرحية ‪.‬‬ ‫الحركــة ‪ :‬يقصــد بالحركــة هنــا الحركــة المســرحية أن اســتمرار‬ ‫‪-4‬‬ ‫الحداث والصراع دون توقف لحظة واحدة لتبقى الحركة متجــددة فــي‬ ‫ذهن المشاهد فل يفتر عن متابعة المسرحية‪ .‬‬ ‫وبناء المسرحية ينقسم إلى أجزاء أولها نقطة البداية ويسميها النقاد نقطــة‬ ‫الهجوم ‪ ،‬ثم تتدرج المواقف فيما نسميه النتقال مـن البدايـة إلـى الصـراع‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪107‬‬ .‬‬ ‫البناء ‪ :‬الكاتب المسرحي مطـالب بـأن يمثـل حكــايته فــي زمــن‬ ‫‪-6‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫محدود ل يتجاوز ساعتين أو ثلثا على الكثر وهو مقيد أيض ـا مــن ناحيــة‬ ‫المكان ‪ .‬وتـدور المأسـاة حـول مشـكلت إنسـانية‬ ‫نابعة من طبيعة النسان في ذاته ‪ ،‬دون التقيد ببيئة معينة أو زمان معيــن ‪،‬‬ ‫كصراع النسان مثل ًُ بين المثل العليا ونوازع الشر ‪.‬وكل مـا يسـهم فـي نمـو‬ ‫الحداث يسمى حركة ولو كان صمتا ً ‪.‬‬ ‫الشخصيات ‪ :‬وهي التي تقوم بعبــء تنفيــذ أحــداث المســرحية ‪.‬‬ ‫أنواعها ‪:‬‬ ‫للمسرحية نوعان رئيسان ‪:‬‬ ‫المأساة ‪:‬مسرحية تتناول أي مشكلة في حيــاة فــرد عــادي بطريقــة‬ ‫‪-1‬‬ ‫جادة تنتهي غالبا ً بنهايـة مؤسـفة‪ .‫هي قصة حوارية تقوم على الصراع ‪ ،‬وتتجسد من خلل التمثيل ‪.‬‬ ‫وعلى الكــاتب المســرحي أن يتجنــب الحشــو فــي الحــوار ‪ ،‬وأن يلــتزم‬ ‫الدقة فيه بحيث تكون كــل لفظــة وكــل عبــارة ممثلــة للشخصــية بكــل‬ ‫جوانبها ‪ ،‬ومصورة لبعاد الصراع ‪ ،‬ودافعة للحركة المسرحية ‪.‬وينبغي‬ ‫أن يتدرج الصراع في وقته فينمو نموا ً طبيعيا ً حتى يبلغ الذروة‪.‬وقد تكون لفكرة سياسية أو اجتماعيــة أو تاريخيــة‬ ‫أو أسطورية ‪.

‬‬ ‫الوقوف على عناصــر بنــاء المســرحية المقدمــة مــن خلل حــث‬ ‫‪-4‬‬ ‫الطلب على استنباطها ‪ ،‬وعلى كما الوقوف على نوعها ‪...‬‬ ‫‪-8‬‬ ‫عقد مسابقة بين الفصول فــي كتابــة مسـرحية مـن تــأليفهم ثــم‬ ‫‪-9‬‬ ‫تمثيلها أمام الطلب ‪ ،‬مع إعطاء الوقت الكافي لذلك ‪.‬‬ ‫‪-6‬‬ ‫استخدام التعليم التعــاوني فــي كتابــة المســرحية ‪ .‬‬ ‫إضاءة في تدريس المهارة ‪:‬‬ ‫ل شك في أن كتابة المسرحية تحتاج إلى قدر كبير من النضوج في جانب الحوار‬ ‫وتصوير الحداث ‪ ،‬والطالب في هذه السنة هو في طــور مــن أطــوار النضــوج فــي‬ ‫مادة النشاء إذ إنه قد تعلم كتابة القصة في السنوات الماضية "والمســرحية قصــة‬ ‫ل تقرأ بل تمثل " ‪ ،‬وتدرب على بناء الحوار شفهيا ً وكتابيًا‪ ،‬وهما مطلبان مهمان في‬ ‫كتابتها ‪.‬‬ ‫وقد يخصص الكاتب الفصل الول لنقطة البداية التي يعرض فيها المشــكلة‬ ‫والشخصيات ‪ ،‬والثاني للذروة أو الزمة ‪ ،‬والثالث للقرار أو الحل ‪.‬وحينئذ يقــوم‬ ‫‪-7‬‬ ‫المعلم بدور مهم في عمليــة الشــراف علــى مجموعــات الطلب أثنــاء‬ ‫بناء المسرحية‬ ‫إتاحة الحرية للطلب في اختيار فكرة المسرحية المراد كتابته ‪.‬ومن خلل الوقــوف علــى‬ ‫نوع المسرحية سابقة الذكر ينبه الطلب إلى الطريقة الجادة التي سار‬ ‫عليها المؤلف والتي يجب أن يسير عليها قارئوها قبل ومنفذوها بعد ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪108‬‬ .‫ويشتد الصراع حتى يصل إلى)الجزء الثاني( الذروة أو الزمــة ‪ ،‬ويــأتي بعــد‬ ‫ذلك )الجزء الثالث(القرار أو الحل ‪.‬‬ ‫ومن المور التي يجب على المعلم التنبه إليها إبــان تــدريس هــذه‬ ‫المهارة ما يلي‪:‬‬ ‫تمكن الطلب من مهارتي كتابة القصة وبناء الحوار ‪.‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫ً‬ ‫تقديم مثال للمسرحية ويجب أن يكون مختارا بعنايــة ‪ ،‬وللمعلــم‬ ‫‪-2‬‬ ‫في هذا ـ على سبيل المثال ل الحصر ـ مسرحية "أصحاب الغار" لعلــي‬ ‫أحمد بـاكثير فــي كتــاب الدب العربــي للصــف الثـالث الثـانوي الفصــل‬ ‫الدراسي الول ‪.‬‬ ‫تكليف الطلب بإعداد مسرحية ما لتمثيلها أثناء حصة النشاء ‪.‬‬ ‫الندوة‬ ‫الصل في الندوة أن تدور حول موضوع أو قضية تشغل أذهان مجموعة من‬ ‫المختصين في مجال معين علمي أو أدبي أو اجتماعي‪.‬‬ ‫إتاحــة الحريــة للطلب فــي اختيــار الدوار والقيــام بتمثيلهــا فــي‬ ‫‪-5‬‬ ‫حجرة الصف أو في مقر النشاط الثقافي ‪ .‬‬ ‫‪ -10‬تفعيل حصص النشــاط المدرســي والمشــاركة فــي المســابقات الخارجيــة‬ ‫التي‬ ‫يقيمها النشاط الطلبي فيما يتعلق بالمسرحية ‪.‬‬ ‫قــراءة المســرحية مــن خلل توزيــع شخصــياتها علــى الطلب ‪،‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫والوقوف عند وصف المناظر وعلقتهـا بخشـبة المسـرح ‪ ،‬وعنـد روايـة‬ ‫الفعل الذي يدور على المسرح ول يمكن تمثيله وعرضه ‪.

‬‬ ‫ب ‪ :‬الندوة الستجوابية‪:‬‬ ‫وهي التي تقوم على طرح السئلة ومن ثــم الجابــة عليهــا وفــي هــذا النــوع مــن‬ ‫الندوات يقوم مدير الندوة بدور رئيسي حيث يختار السئلة ويصوغها‪،‬ويختــار أســئلة‬ ‫جديدة‪،‬ويثير المشكلت التي تحتاج إلى استيضاح‪،‬ولهذا يفترض في مدير النــدوة أن‬ ‫يكون ممن لهم علقة تخصصية بموضوع الندوة ويمتلك المهــارة فــي إدارة الحــوار‬ ‫وغالبا ما تكون الندوة في موضوعات عامة تهم الجمهور‪.‬‬ ‫وفي الغالب تكون مشاركة الجمهور عن طريق أسئلة تـوجه إلــى أعضـاء النـدوة‬ ‫حسب اختصاصهم أو الجوانب التي تحدثوا فيها‪.‬‬ ‫‪-2‬إبلغ العضاء قبل الندوة بوقت كاف حتى يعدوا أبحاثهم إعدادا كافيا‪.‬‬ ‫كيفية إدارة الندوة‬ ‫فإن كانت بحثيـة اشترط فيها ما يلي‪:‬‬ ‫‪-1‬اختيار أعضاء الندوة من العلم البارزين ومن ذوي الختصاص المعروفين‪.‬‬ ‫إذ من المتبع أن يتحدث كل مشارك في الندوة حول جانب مــن جــوانب القضــية‬ ‫بمشاركة الحضور ويتميــز الحــوار بيــن المشــاركين بطــرح وجهــات النظــر المؤيــدة‬ ‫والمعارضة مدعمة بالدلة والبراهين‪.‬‬ ‫أنواع الندوة ‪:‬‬ ‫أول ‪ :‬النـدوة المغلقة‪:‬‬ ‫وهي التي تقتصر على العضاء المشاركين ويكون لهــا مــدير خــاص يتــولى إدارة‬ ‫الحوار بين العضاء‪.‬ويكون ذلك بعد انتهاء العضاء من طرح وجهات نظرهم حول القضية‪.‬فالتجمع هو الساس فــي المــادة‬ ‫اللغوية‪.‬وهي قسمان‪:‬‬ ‫أ ‪ :‬النـدوة البحثيـة‪:‬‬ ‫وهي التي يقدم فيها كل عضو من العضاء بحثا يخضع للمناقشة بعد إلقائه‪.‬‬ ‫ثانيا ‪ :‬الندوة المفتوحة‪:‬‬ ‫وهي التي تكون فيها المشاركة مفتوحة من الجمهور الذين ل يقتصر دورهم على‬ ‫طرح السئلة بل يتعـدى إلـى التعليـق وطـرح وجهـات النظـر المختلفـة ولكـن فـي‬ ‫حدود‪.‫والندوة لغة تعني الجماعة‪.‬‬ ‫المحاور الساسية للندوة ‪:‬‬ ‫الندوة تقوم على محورين رئيسين هما‪:‬‬ ‫أ‪ -‬المحـاضرة‪.‬‬ ‫وفي هذه الحالة يكون البحث معدا سلفا قبل موعد الندوة بوقت طويل‪.‬‬ ‫‪-3‬اختيار موضوع الندوة بعناية فائقة بحيث يكون ذا أهمية خاصة للســهام فــي حــل‬ ‫قضية علمية أو طبية أو أدبية أو نقدية …‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪109‬‬ .‬‬ ‫ويقتصــر دور مــدير النــدوة فــي هــذه الحالــة علــى تنظيــم إلقــاء البحــوث وإدارة‬ ‫الحوار‪،‬ويكون موضوع الندوة تخصصيا يقتصر على المتخصصين تخصصا دقيقــا فــي‬ ‫موضوع الندوة‪.‬‬ ‫ب‪ -‬المحـاورة‪.‬فندوت القوم أندوهم إذا جمعتهم في النادي‪،‬وبــه‬ ‫سميت دار الندوة بمكة كما ورد في لسان العرب‪.

‬‬ ‫التجربة النسانية ‪..‬‬ ‫وإذا كانت استجوابية ‪ :‬اشترط فيها ما يلي‪:‬‬ ‫‪-1‬إعداد المحاور الساسية للسئلة التي ستطرح في الندوة وتوزيعها على العضــاء‬ ‫المشاركين حتى يهيئوا أنفسهم للجابة عليها‪.‬‬ ‫‪-2‬إعداد السئلة بدقة وعناية وبأسلوب ل يحتمل التأويل من قبل مدير الندوة‪.‬‬ ‫‪-2‬تحقيق الهروب ‪ .4‬الحاديث الصحفية‪.‬‬ ‫أساليب التحقيق الصحفي ‪:‬‬ ‫‪-1‬تحقيق الخلفية ‪ .‬‬ ‫فهو يشرح‪ ،‬ويفسر‪ ،‬ويبحث في السـباب والعوامـل المختلفـة الـتي تكمـن‬ ‫وراء الخبر ‪ ،‬أو القضــية ‪،‬أو المشــكلة ‪ ،‬أو الفكــرة ‪ ،‬أو الظــاهرة الــتي يــدور حولهــا‬ ‫التحقيق ‪.‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪110‬‬ .‬‬ ‫‪ .‬وهو التحقيق الذي يستهدف شرح وتحليل الحــداث ‪،‬والكشــف‬ ‫عما وراء الخبر ‪.5‬النشرات والوثائق ‪.‫‪-4‬الستعداد الكامل لنشر النتــائج وإذاعتهــا وتوزيعهــا فــي الوســاط المختلفــة ذات‬ ‫الصلة بموضوع الندوة‪.‬‬ ‫‪-4‬عدم مقاطعة المنتدين أو تفريــع الموضــوع بشــكل قــد يــؤدي إلــى الخــروج عــن‬ ‫موضوع الندوة الساسي‪.‬‬ ‫‪ .1‬أخبار الصحف ‪.‬وهذا التحقيق يلبي حاجات القارئ إلى المتاع ‪ ،‬وهو يأخذ صفة‬ ‫) الهروبية ( من كـونه يشــد القـارئ بعيــدا عـن مشــكلته اليوميـة ‪،‬ويهــرب بـه مــن‬ ‫اهتمامــاته ؛ليقــدم لــه الجــوانب الطريفــة والمســلية و الممتعــة فــي الحيــاة ‪..2‬الملحظة الشخصية ‪.‬‬ ‫مصادر المحقق الصحفي ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪-3‬تحديد الوقت وتوزيعه بشكل عادل بين العضاء ‪.‬‬ ‫‪03‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫إعداد التحقيق الصحفي‬ ‫تعريفه ‪ :‬استجلء حقيقة مــن العــالم المحيــط بنــا ‪ ،‬ومعالجتهــا بأســلوب واقعــي‬ ‫مشوق جذاب ‪..‬‬ ‫إدارة الندوة المفتوحة‪:‬‬ ‫لبــد مــن الســيطرة علــى زمــام الموقــف وضــبط المــور لتســاع دائرة الحــوار‬ ‫والمحافظة علــى النظــام ومراعــاة أســباب الــذوق والليــن فــي التخــاطب‪،‬وإيقــاف‬ ‫المتحدثين الذين يجنحون للساءة إلى أحد المشاركين أو تسفيه رأيه‪..‬‬ ‫ويضــاف إلــى ذلــك القصــص النســانية ‪ ،‬والحــالت الغريبــة ‪ ،‬والمناســبات‬ ‫المحلية ‪ ،‬والوطنية أو العالمية ‪ ،‬والدراسات والبحاث‪ ،‬والتقارير ‪.

‬‬ ‫‪-4‬تحقيق المواسم ‪ .‫‪-3‬تحقيق الرحلت ‪ .2‬‬ ‫المعلومات الخلفية للتحقيق قبل تنفيذه‪.‬‬ ‫جمع مادة التحقيق الولية مــن أرشــيف الصــحيفة أو المكتبــة‪ ،‬وهــي‬ ‫‪.‬وهو الذي يقوم به محرر لتقديم صور الناس والحياة واللــوان‬ ‫وجوانب اليجاب والسلب في أي بلد كان ‪.3‬‬ ‫غالبا عند شخصية التحقيق‪ ،‬أو في البحاث أو الحصائيات ‪،‬أو التقــارير الــتي‬ ‫لم يسبق نشرها‪.‬‬‫يسهم في تكوين الرأي العام ‪ ،‬والتعريف بمشكلت الوطن ‪.‬‬‫يعمل على وضع الحلول للمشكلت التي يتم إبرازها ‪.‬‬ ‫‪-5‬تحقيق الرشاد والتوجيه ‪ .‬‬ ‫المعلم في‬ ‫توزيع مقرر مادة النشاء دليل‬ ‫الثانوية‬ ‫للمرحلة‬ ‫التعبير والنشاء‪111‬‬ ‫] الول – الثاني – الثالث [ على أسابيع‬ ‫الفصلين الدراسيين الول والثاني‬ .‬ويتناول فيه التحقيــق الصــور والمشــاهد والــذكريات والوقــائع‬ ‫الجديدة والقديمة المرتبطة بهذا الموسم ‪.‬‬‫إعداد التحقيق الصحفي ‪:‬‬ ‫يمر بالخطوات التالية ‪.‬‬‫يقوم بدور متميز في الدفاع عن قيم المجتمع وتقاليده ‪.1‬‬ ‫انتباه القارئ ‪ ،‬وأن يكون مستوحيا من الحداث الجارية‪.‬وهذا النوع يتصدى لمعالجــة المشــكلت ‪،‬ويبحــث عــن‬ ‫حلول لها ‪،‬و يجمع كافة المعلومات عن المشكلة ‪..‬‬ ‫وظائف التحقيق الصحفي ‪:‬‬ ‫قد يكشف الثغرات والمثالب والعيوب في مجتمع ما ‪...‬‬ ‫اختيار فكرة التحقيق؛ فموضوعه يجب أن يكون مبتكرا جديدا؛ يشــد‬ ‫‪..‬‬ ‫تنفيذ التحقيق الصحفي ؛ بالبحث عن المادة الحية للموضوع ‪ ،‬وهــي‬ ‫‪.

‫المج‬ ‫ال‬ ‫الج‬ ‫المجال‬ ‫الجتماعي‬ ‫الرسائل‬ ‫المجال‬ ‫الجتماعي‬ ‫الرسائل‬ ‫المجال‬ ‫الجتماعي‬ ‫الرسائل‬ ‫المجال‬ ‫الداري‬ ‫التحقيق الصحفي‬ ‫الخطابة‬ ‫التحقيق الصحفي‬ ‫التقرير‬ ‫المجال الداري‬ ‫الندوة‬ ‫التقرير‬ ‫تحليل‬ ‫البيانات‬ ‫المناظرات‬ ‫المناظرات‬ ‫المجال الدبي‬ ‫القصة‬ ‫المقال‬ ‫القصة‬ ‫المجال الدبي‬ ‫الدبكككككككككك‬ ‫ي‬ ‫المقال‬ ‫الكمجكككال‬ ‫تطبيقات عامة‬ ‫المقال‬ ‫نثر المنظوم‬ ‫الخطابة‬ ‫المجال الدبي‬ ‫المسرحية‬ ‫الخطابة‬ ‫الطلب‬ ‫الخطابة‬ ‫التلخيص‬ ‫تطبيقات عامة‬ ‫تطبيقات عامة‬ ‫نماذج‬ ‫من العداد‬ ‫الكتابي‬ ‫الخام‬ ‫س‬ ‫بسط‬ ‫الموجز‬ ‫الثامن‬ ‫الخطابة‬ ‫الخاطرة‬ ‫تطبيقات عامة‬ ‫الثالث‬ ‫المقال‬ ‫التلخيص‬ ‫الخطابة‬ ‫تطبيقات عامة‬ ‫المقال‬ ‫الثاني‬ ‫الساد‬ ‫س‬ ‫السابع‬ ‫القصة‬ ‫المجال الدبي‬ ‫القصة‬ ‫المحضر‬ ‫التهنئة‬ ‫الول‬ ‫الرابع‬ ‫المجال الدبي‬ ‫المذكرات‬ ‫المقال‬ ‫التعزية‬ ‫كتابة‬ ‫البطاقات ‪:‬‬ ‫الدعوة‬ ‫الشكوى‬ ‫المجال‬ ‫الداري‬ ‫الندوة‬ ‫الشكر‬ ‫الستبانة‬ ‫كتابة‬ ‫الرسائل ‪:‬‬ ‫الشكوى‬ ‫المجال‬ ‫الجتماعي‬ ‫الرسائل‬ ‫العتذار‬ ‫الستعطاف‬ ‫كتابة‬ ‫الرسائل ‪:‬‬ ‫التهنئة‬ ‫الفصل الثاني‬ ‫المجال‬ ‫الداري‬ ‫الصلح‬ ‫كتابة‬ ‫الرسائل ‪:‬‬ ‫العتاب‬ ‫الفصل الثاني‬ ‫كتابة‬ ‫الرسائل ‪:‬‬ ‫النصح‬ ‫الفصل الول‬ ‫الفصل الول‬ ‫المجال‬ ‫الجتماعي‬ ‫كتابة‬ ‫البطاقات‬ ‫الصف الثالث الثانوي‬ ‫الفصل الثاني‬ ‫الصف الثاني الثانوي‬ ‫الفصل الول‬ ‫الصف الول الثانوي‬ ‫السبو‬ ‫ع‬ ‫تطبيقات عامة‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪112‬‬ ‫التاسع‬ ‫العاشر‬ ‫الحادي‬ ‫عشر‬ ‫الثاني‬ ‫عشر‬ ‫الثالث‬ ‫عشر‬ ‫الرابع‬ ‫عشر‬ ‫الخام‬ ‫س‬ ‫عشر‬ .

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪113‬‬ .

‫ضــع هنــا العــداد الكتــابي ) ‪8‬‬ ‫صفحات تقريبا (‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪114‬‬ .

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪115‬‬ .

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪116‬‬

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪117‬‬

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪118‬‬

‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪119‬‬ .

‬حسن نور الدين‬ ‫د‪ .‬حســـــين علـــــي التحرير الدبي‬ ‫محمد‬ ‫تيسير النشاء‬ ‫خليل هنداوي‬ ‫م‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪120‬‬ .‬عثمــان بــن صــالح التحرير العربي‬ ‫الفريح‬ ‫أبــو بكــر علــي عبــد النشاء الدبي‬ ‫الكريم‬ ‫المرشد إلى النشاء‬ ‫د‪ .‫أبرز المراجع و المصادر المعينة في تدريس المادة‬ ‫الكتاب‬ ‫المؤلف‬ ‫د‪ .

‬محمـــود عبـــاس مهارات في فن التعبير والنشاء‬ ‫عبد الواحد‬ ‫فن التدريس للتربية اللغوية‬ ‫محمد صالح سمك‬ ‫‪13‬‬ ‫‪14‬‬ ‫‪15‬‬ ‫د‪ .‬محمـــــد علـــــي أساليب تدريس اللغة العربية‬ ‫الخولي‬ ‫د‪ .‬فاضــــل فتحــــي تدريس اللغة العربيــة فــي المرحلــة ‪16‬‬ ‫البتدائية‬ ‫محمد والي‬ ‫‪17‬‬ ‫الصحافة في المدارس‬ ‫محمد المنقري‬ ‫الفهرس‬ ‫الصفحة‬ ‫‪4‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪10‬‬ ‫‪12‬‬ ‫‪16‬‬ ‫‪18‬‬ ‫‪18‬‬ ‫‪19‬‬ ‫‪22‬‬ ‫الموضوع‬ ‫المقدمة‬ ‫مهارات التعبير في المرحلة البتدائية‬ ‫التعليق على الصور والمشاهدات اليومية‬ ‫تكوين الجمل‬ ‫استخدام النماط والساليب اللغوية‬ ‫الحوار وتمثيل الدوار‬ ‫تكوين الموضوع‬ ‫إبداء الرأي‬ ‫القصة‬ ‫التعبير الوظيفي ‪ :‬أول ‪ :‬التقارير‬ ‫ثانيا ‪ :‬كتابة الرسائل‬ ‫م‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪10‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪121‬‬ .‫ديزيرة سقال‬ ‫صناعة النشاء‬ ‫‪6‬‬ ‫علي رضا‬ ‫النشاء السهل‬ ‫‪7‬‬ ‫فيصل حسين علي‬ ‫النشاء العربي الميسر‬ ‫‪8‬‬ ‫‪9‬‬ ‫محمـــــــد صـــــــالح فن التحرير العربي‬ ‫الشنطي‬ ‫محمــد صــلح الــدين تـــدريس اللغـــة العربيـــة بالمرحلـــة ‪10‬‬ ‫البتدائية‬ ‫مجاور‬ ‫محمــد صــلح الــدين دراســـة تجريبيـــة لتحديـــد المهـــارات ‪11‬‬ ‫اللغوية في فروع اللغة العربية‬ ‫مجاور‬ ‫‪12‬‬ ‫الكتاب الول في النشاء‬ ‫محمد علي عفش‬ ‫د‪ .

‫‪24‬‬ ‫‪26‬‬ ‫‪27‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪32‬‬ ‫‪35‬‬ ‫‪40‬‬ ‫‪42‬‬ ‫‪45‬‬ ‫‪47‬‬ ‫‪52‬‬ ‫‪55‬‬ ‫‪56‬‬ ‫‪58‬‬ ‫‪59‬‬ ‫‪62‬‬ ‫‪63‬‬ ‫‪65‬‬ ‫‪65‬‬ ‫‪67‬‬ ‫‪72‬‬ ‫‪72‬‬ ‫‪73‬‬ ‫‪75‬‬ ‫‪78‬‬ ‫‪80‬‬ ‫‪82‬‬ ‫‪82‬‬ ‫‪86‬‬ ‫‪87‬‬ ‫‪90‬‬ ‫‪93‬‬ ‫‪95‬‬ ‫‪97‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪100‬‬ ‫‪101‬‬ ‫‪103‬‬ ‫‪104‬‬ ‫ثالثا ‪ :‬كتابة البطاقات‬ ‫رابعا ‪ :‬كتابة العلنات‬ ‫التلخيص‬ ‫توزيع مفردات مادة التعبير للصفوف العليا من المرحلة‬ ‫البتدائية‬ ‫مهارات التعبير في المرحلة المتوسطة‬ ‫الخطابة‬ ‫الرسائل‬ ‫نثر المنظوم‬ ‫الحوار‬ ‫القصة الفنية‬ ‫المقال‬ ‫التلخيص‬ ‫الخبر الصحفي‬ ‫التقارير‬ ‫بسط الموجز‬ ‫التحقيق الصحفي‬ ‫كتابة المذكرات اليومية‬ ‫توزيع مفردات مادة التعبير للمرحلة المتوسطة‬ ‫مهارات النشاء في المرحلة الثانوية‬ ‫المجال الجتماعي‬ ‫كتابة البطاقات‬ ‫الرسائل‬ ‫المجال الداري‬ ‫الشكوى من مشكلت إدارية أو تنظيمية‬ ‫الطلب‬ ‫التقارير والمحاضر‬ ‫الستبانة‬ ‫تحليل البيانات‬ ‫المجال الدبي‬ ‫المقال‬ ‫بسط الموجز‬ ‫الخطابة‬ ‫التلخيص‬ ‫القصة الفنية‬ ‫الخاطرة‬ ‫نثر المظوم‬ ‫المناظرة‬ ‫كتابة المذكرات اليومية‬ ‫المسرحية‬ ‫الندوة‬ ‫إعداد التحقيق الصحفي‬ ‫‪11‬‬ ‫‪12‬‬ ‫‪13‬‬ ‫‪14‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪16‬‬ ‫‪17‬‬ ‫‪18‬‬ ‫‪19‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪21‬‬ ‫‪22‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪24‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪26‬‬ ‫‪27‬‬ ‫‪28‬‬ ‫‪29‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪31‬‬ ‫‪32‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪34‬‬ ‫‪35‬‬ ‫‪36‬‬ ‫‪37‬‬ ‫‪38‬‬ ‫‪39‬‬ ‫‪40‬‬ ‫‪41‬‬ ‫‪42‬‬ ‫‪43‬‬ ‫‪44‬‬ ‫‪45‬‬ ‫‪46‬‬ ‫‪47‬‬ ‫‪48‬‬ ‫‪49‬‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪122‬‬ .

‫‪106‬‬ ‫‪107‬‬ ‫‪117‬‬ ‫‪118‬‬ ‫توزيع مفردات مادة النشاء للمرحلة الثانوية‬ ‫نماذج من العداد الكتابي لبعض المهارات‬ ‫المراجع والمصادر‬ ‫الفهرس‬ ‫‪50‬‬ ‫‪51‬‬ ‫‪52‬‬ ‫‪53‬‬ ‫مع تحيات شعبة اللغة‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫العربية بتعليم جدة‬ ‫دليل المعلم في التعبير والنشاء‪123‬‬ .

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful