≠fƒ°ùeƒH »°ùfôØdG ™aGóŸG

:''»``````dhódG ±Gó```¡dG'' `d

''‹hódG ±Gó¡dG'' 烩Ñe
¢S .GB .ójôa :É«fƒdƒH ¤GE

ó``jƒ°ùdG

1-2É````«fGôchGC

¬````«∏Y ¢ûà`jRƒ∏«∏M''
ó```«H ÚÑYÓdG Üô``°V
''ìÉ````éæ∏d ó``jóM øe

ƒ````µæ«°ûØ«°T
''ø«æàdG'' ô¡≤j
ø«æ°ùdG IôÑîH
ÉæeGB'' :ƒ``µæ«°ûØ«°T
ô«gɪédGh ÉæXƒ¶ëH
''ô`«Ñc QhO É¡d ¿Éc
:ø```jôeÉg
∫OÉ©àdG ≥ëà°ùf Éæc''
''IGQÉ````ѪdG á``jÉ¡f »`a

êO 20 :ø``````ªãdG - á`````````©HGôdG á```````æ°ùdG -390 Oó©dG- 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG

Gôà∏éfGE

1-1 É°ùfôa

Òãe ∫OÉ©àH »¡àæj ô``«Ñc ΩGó`°U
øëf'' OQGÒL
á£≤ædÉH ¿ƒ°VGQ
''ÉgÉæ≤≤M »àdG

∫OÉ©àdG'' :¿ÓH
GÎ∏‚GE ΩÉeGC
''Ió«L áé«àf

º¡ŸG'':…ô°UÉf
Ωõ¡æf ⁄ ÉæfGC
''¤h’
C G IGQÉÑŸG ‘

á£≤f Éæ≤≤M'':¿ƒ°SOƒg
IQGô◊G áLQOh á櫪K
''GÒãc Éæ«∏Y äôKGC

( 17:00 É°S Ωƒ«dG)

∂«°ûàdG - ¿Éfƒ«dG

áªb ¿GƒæY Rƒa ∫hGC øY åëÑdG
≥jôZ’
E G AÉæHGCh ≥jô¨dG ∂«°ûàdG
GÒãc ⫵H'' :hódÉfhQ
AÉ°üb’EG ó©H GÒãc
''¿ô```jÉÑdG ΩÉ`eGC

( 19:45 É°S Ωƒ«dG)

É«°ShQ - É«fƒdƒH

á````¡LGƒe ‘ É«``````fƒdƒH Qƒ`````°ùf
»```°ShôdG Üó````dG ΩÉ`eGC á```∏°UÉa
äGhôch ¢ShQ º¡Ñ∏ZGC hQh’
C G ájGóH òæe Gô°UÉæe 72

∫É≤àYG

‫املدافع الفرن�سي بوم�سونغ لـ»الهداف الدويل»‪:‬‬

‫ر�سالة الأورو‬
‫مـع‬

‫فريد �آيت �سعادة‬

‫«حاليلوزيت�ش عليه �ضرب‬
‫الالعبني بيد من حديد للنجاح»‬
‫«�إ�سبانيا ال تزال املر�شح الأول للأورو و�صايب‬
‫كان ب�إمكانه احل�صول على م�شوار �أف�ضل»‬

‫التقت «الهداف الدولي» بجون �آالن بوم�سونغ المدافع الدولي الفرن�سي ال�سابق‪ ،‬العب فريق‬
‫باناثينايكو�س اليوناني حاليا‪ ،‬و�س�ألته عن نظرته للبطولة الحالية للأورو كما تطرقت معه للحديث‬
‫عن كرة القدم الجزائرية‪.‬‬
‫ما ر�أيك بخ�صو�ص الم�ستوى‬
‫الفني للأورو في بدايته؟‬

‫خ�صو�صا و�أن المباريات الأولى‬
‫تبد�أ ببطء‪� ،‬ألي�س كذلك؟‬

‫فعال فعادة يف املباريات الأوىل‬
‫نكون حذرين ونبقى يف الدفاع‪ ،‬وهذا‬
‫ما ي�أتي �أحيانا مبباريات �سلبية‪ ،‬ولكن‬
‫الأمر هنا خمتلف‪.‬‬

‫مباراة بولونيا ورو�سيا تتو�شح بو�شاح ال�سيا�سة‬

‫�إ�سبانيا حامل اللقب كررت دخولها‬
‫البطيء في المونديال وقدمت لقاءا‬
‫متو�سطا �أمام منتخب �إيطالي مغامر‪،‬‬
‫فما هو الأمر الذي لم يكن على ما‬
‫يرام بر�أيك؟‬

‫بالن�سبة لك �إ�سبانيا تبقى دائما المر�شح الأول‬
‫للقب؟‬

‫بالنظر ملا �شاهدناه �أمام �إيطاليا ف�إنها �ستبقى‬
‫كذلك لأنهم ميلكون مدربا جيدا يعرف كيف يجري‬
‫التغيريات الالزمة‪ ،‬الحظوا الإح�صائيات ‪60‬‬
‫باملائة ن�سبة اال�ستحواذ على الكرة للإ�سبان و‪40‬‬
‫باملائة للطليان‪ ،‬كما �صنعوا عددا من الفر�ص‬
‫ال�سانحة‪ ،‬فاجلميع توقع اكت�ساح �إ�سبانيا لإيطاليا‬
‫التي كانت م�شغولة بق�ضية التالعب بنتائج‬
‫املباريات بالبطولة الإيطالية‪ ،‬ورغم هذا التعادل‬
‫الزالت �أر�شح �إ�سبانيا للقب الأوروبي‪.‬‬

‫هل لديك ذكريات معينة مع الكرة الجزائرية‪،‬‬
‫العب معين �أو لقاء �أو حدث ما؟‬

‫�أال تعلمون ب�أين قد لعبت �إىل جانب العب‬
‫جزائري كبري يف �أوك�سري؟‬

‫�سيلفا يراوغ‬
‫بر�شلونة‬
‫ويلتحق‬
‫بباري�س �سان‬
‫جرمان‬

‫ك�شفت تقارير �صحفية‬
‫فرن�سية يوم �أم�س االثنين‬
‫ب�أن البرازيلي تياغو �سيلفا �سيتجه اليوم الثالثاء �إلى العا�صمة‬
‫الفرن�سية باري�س للتحادث مع �إدارة فريق باري�س �سان جرمان‬
‫على �آخر تفا�صيل العقد الذي �سيربط الطرفين‪ ،‬بل وقد ذهبت‬
‫ذات التقارير للت�أكيد على �أن المدافع المطلوب بقوة لدى فريق‬
‫بر�شلونة الإ�سباني قد يوقع ر�سميا على عقد ان�ضمامه ل�صفوف‬
‫فريق الأثرياء القطريين اليوم الثالثاء �أو غدا الأربعاء في‬
‫�صفقة تتراوح ما بين ‪ 40‬و‪ 50‬مليون �أورو‪ ،‬هذا وفي �سياق مت�صل‬
‫ك�شفت تقارير �أخرى �إلى �أن البيا�سجي قد تو�صل التفاق مع‬
‫نابولي الإيطالي للح�صول على الأرجنتيني �إيزيكويل الفيتزي‬
‫مقابل ‪ 26‬مليون �أورو‪.‬‬

‫يف اعتقادي كانت هناك مباريات‬
‫جيدة وامللفت لالنتباه هو تواجد‬
‫منتخبات لعبت بدون خوف‪ ،‬وم�ضت‬
‫قدما لأجل االنت�صار رغم �أنها خا�ضت‬
‫مبارياتها الأوىل يف البطولة‪.‬‬

‫�أنا �أرى ب�أن الإ�سبان قد �سريوا‬
‫اللقاء‪� ،‬أما الإيطاليني فقط كان لديهم‬
‫عدد من الفر�ص كذلك‪ ،‬ولكن توري�س‬
‫وحده �ضيع فر�صتني �سانحتني‪ ،‬كما �أن هناك‬
‫�أهدافا �أنقذت يف �آخر حلظة‪� ،‬أعتقد ب�أن الإ�سبان‬
‫قد حتكموا يف اللقاء ولكن عليهم تطوير �أنف�سهم‬
‫م�ستقبال وباعتقادي ف�إن الكروات قد تابعوا‬
‫املباراة وقد در�سوا جيدا الأ�سلوب الهجومي الذي‬
‫طبقه الطليان‪.‬‬

‫�آخر‬

‫كلمة‬

‫ت�صريح‬

‫تق�صد مو�سى �صايب �ألي�س كذلك؟‬

‫فعال هو «مو�س» �أحد �أف�ضل الالعبني الذين مروا‬
‫على �أوك�سري‪.‬‬

‫خ�صت ال�صحف البولونية ال�صادرة يوم �أم�س االثنين حيزا‬
‫هاما للمباراة الهامة التي �ستجمع منظم الدورة المنتخب‬
‫البولوني بنظيره الرو�سي اليوم الثالثاء‪ ،‬وهي المباراة التي‬
‫تعتبر م�صيرية للبولونيين اللذين ترادف الخ�سارة لهم‬
‫الإق�صاء المبكر‪ ،‬هذا وقد ذهبت ال�صحف البولونية لو�صف‬
‫مباراة اليوم بمباراة الفوز �أو الموت‪ ،‬خ�صو�صا و�أن المباراة‬
‫�ستجري و�سط ح�سا�سيات �سيا�سية متبادلة بين البلدين‬
‫اللذين تمر عالقتهما بحالة من الفتور منذ مقتل الرئي�س‬
‫البولوني لي�ش كات�شين�سكي في حادث تحطم طائرة برو�سيا‬
‫قبل �سنتين‪.‬‬

‫هل تحتفظ بذكريات جيدة عنه؟‬

‫بكل ت�أكيد خ�صو�صا و�أنه الآن يتواجد عدد من‬
‫الالعبني ال�شبان يف املنتخب وهم يزدادون �أكرث‬
‫ف�أكرث على غرار بودبوز وفيغويل‪ ،‬وحاليلوزيت�ش‬
‫عليه ال�رضب بيد من حديد لأنه ملا يكون لديك‬
‫العبون موهوبون يتوجب عليك فر�ض االن�ضباط‬
‫عليهم‪ ،‬ولكن مهما كانت طريقة عمل املدرب ف�إن‬
‫الأهم هو �أن يح�صل على الأف�ضل من العبيه‪ ،‬لأن‬
‫ذلك يجب �أن ينعك�س على ما يقدمه الالعبون فوق‬
‫امليدان‪.‬‬
‫حاوره مبعوث «الهداف الدولي» �إلى بولونيا‪:‬‬
‫فريد �آيت �سعادة‬

‫نادال �أول العب يتوج ببطولة «روالن غارو�س» ‪ 7‬مرات‬

‫دخل الإ�سباني رافاييل نادال الم�صنف ثانيا على العالم في التن�س التاريخ من‬
‫�أو�سع �أبوابه بعدما توج بلقب دورة روالن غارو�س بباري�س للمرة ال�سابعة في‬
‫م�شواره‪ ،‬متخطيا بذلك الأ�سطورة ال�سويدي بيورن بورغ الذي كان يتقا�سم‬
‫معه الرقم ال�سابق ب�ست �ألقاب لكل منهما‪ ،‬اللقب ال�سابع لـ نادال جاء عقب‬
‫تفوقه يوم �أم�س االثنين على ح�ساب ال�صربي نوفاك ديوكوفيت�ش المن�صف‬
‫الأول على العالم في الكرة ال�صفراء بواقع ثالثة �أ�شواط ل�شوط واحد (‪)6-4‬‬
‫(‪ ،)7-5( )2-6( )6-3‬ليحقق بذلك الالعب الإ�سباني اللقب رقم ‪ 11‬له في‬
‫الدورات الأربعة الكبرى للتن�س‪ ،‬هذا وكانت المباراة النهائية قد ت�أجلت عدة‬
‫مرات ب�سبب تهاطل الأمطار بغزارة‪.‬‬

‫�أغلبهم رو�س وكروات حتت ت�أثري اخلمر‬

‫وزارة الداخلية البولونية ت�ؤكد اعتقال‬
‫‪ 72‬منا�صرا منذ بداية الأورو‬

‫«لو كان بودي الرحيل لغادرت ولكني باق في �إيفرتون‪� ،‬أنا �أطمح‬
‫للعب في رابطة �أبطال �أوروبا ولكن فريقي �إيفرتون �أنهى المو�سم‬
‫�سابعا وذلك عار عليه‪ ،‬كل عام يقولون ب�أني �س�أرحل �إلى اليمين �أو‬
‫ال�شمال ولكني �أبقى في �إيفرتون‪ ،‬ولكن �سواءا و�صلتني عرو�ض �أم‬
‫ال‪ ،‬ف�أنا باق في �إيفرتون لأني �سعيد هنا ولدي عقد ب�أربع �سنوات»‪.‬‬
‫فاليني نافيا اقترابه من ت�شيلزي �أو ريال مدريد‬
‫عن �صحيفة «المايل»‬

‫بر�شلونة يعر�ض عقدا لعامني على فيالنوفا‬

‫ك�شفت �صحيفة «�إل موندو ديبورتيفو» الإ�سبانية المقربة من‬
‫فريق بر�شلونة ب�أن هذا الأخير قد عر�ض على تيتو فيالنوفا‬
‫عقدا لتدريب الفريق الأول للبار�صا للمو�سمين القادمين‪،‬‬
‫وبح�سب ما ذكرته ذات التقارير ف�إن الفريق الإ�سباني قد يعلن‬
‫عن تعيين فيالنوفا ب�صفة ر�سمية قبل نهاية الأ�سبوع الحالي‪،‬‬
‫وبح�سب ما �أكدته الجريدة ف�إن فيالنوفا الذي كان م�ساعدا‬
‫لبيب غوارديوال المدرب ال�سابق للبار�صا قد قبل العر�ض الذي‬
‫تقدمت له به �إدارة الرئي�س �ساندرو رو�سيل‪.‬‬

‫الفال�ش‬
‫ �أعلن الإتحاد الأوروبي لكرة القدم �إيقاف الحار�س‬‫البولوني فو�سيت�ش ت�شيزيني والمدافع اليوناني‬
‫�سكرات�س بابا�ستوبولو�س لمباراة واحدة بعد طردهما‬
‫في المباراة االفتتاحية للأورو‪.‬‬

‫بكل ت�أكيد فهو العب قد كتب تاريخ الفريق وقد‬
‫كان ب�إمكانه حتقيق م�شوار �أف�ضل من الذي حققه‪،‬‬
‫فقد كان العبا كبريا حقا واللعب �إىل جانبه يف‬
‫�أوك�سري جتربة ال تن�سى‪.‬‬

‫الكرة الجزائرية عادت للواجهة الكروية‪،‬‬
‫فهل تعتقد ب�أن وحيد حاليلوزيت�ش قادر على‬
‫منحها دفعة �إ�ضافية نحو الأمام؟‬

‫اليوم‬

‫– الأرجنتيني دييغو مارادونا ي�ؤكد بقاءه مدربا لفريق‬
‫الو�صل الإماراتي حتى نهاية عقده‪.‬‬

‫�إ�شاعات‪:‬‬

‫مان�ش�سرت �سيتي‬
‫ينوي التقرب‬
‫من بن زمية‬
‫بعد الأورو‬

‫ك�شف وكيل انتقاالت الالعبين‬
‫�إنجليزي ب�أن فريق مان�ش�ستر‬
‫�سيتي المتوج بلقب البطولة‬
‫الإنجليزية المو�سم المنق�ضي‬
‫يود الح�صول على خدمات‬
‫كريم بن زيمة مهاجم ريال‬
‫مدريد والمنتخب الفرن�سي‪،‬‬
‫رغم ت�أكيد الالعب الجزائري‬
‫الأ�صل رغبته بالبقاء في فريق العا�صمة الإ�سبانية وهو‬
‫الذي يعتبر العبا �أ�سا�سيا في الفريق و�أحد �أهم نجومه‪ ،‬وقال‬
‫ذات المتحدث ب�أنه �سينتظر نهاية فعاليات ك�أ�س �أمم �أوروبا‬
‫الجارية حاليا ليقترب من وكيل �أعمال بن زيمة لدرا�سة‬
‫�إمكانية التحاقه ب�صفوف نادي الأثرياء‪.‬‬

‫– الإيطالي فيليبو �إينزاغي يرف�ض تدريب فرق �شبان‬
‫ميالن وي�سعى لخو�ض تجربة جديدة كالعب‪.‬‬
‫– ماك�سي لوبيز ي�ؤكد رغبته في اللعب لـ جوفنتو�س‬
‫بعدما قرر ميالن عدم �شراء عقده‪.‬‬
‫– لوري�س ماتيي�سن مدافع المنتخب الهولندي يتعافى‬
‫قبل المواجهة الحا�سمة لفريقه �أمام �ألمانيا غدا‬
‫الأربعاء‪.‬‬
‫– �أرتيز �أدوريز مهاجم فالن�سيا يقترب من االنتقال �إلى‬
‫�صفوف �أتلتيك بيلباو‪.‬‬
‫– ميالن يريد تمديد ا�ستعارته للإيطالي �ألبيرتو‬
‫�أكويالني من ليفربول الإنجليزي‪.‬‬
‫– جاكوب بالت�شوفزكي مهاجم بورو�سيا دورتموند‬
‫الألماني واثق من ت�أهل منتخب بالده بولونيا للدور الثاني من الأورو‪.‬‬
‫– �سيلفان ويلتورد ‪ 38‬عاما مهاجم المنتخب الفرن�سي‬
‫الأ�سبق يعلن اعتزاله اللعب‪.‬‬

‫�صورة‬

‫و‬

‫تعليق‬

‫باريو�س ومو�سم الهجرة نحو بالد التنني‬

‫‪caricature‬‬

‫ذكرت وزارة الداخلية البولونية ع�شية يوم �أم�س االثنني ب�أن ال�رشطة البولونية قد‬
‫�أوقفت ‪ 72‬منا�رصا منذ بداية ك�أ�س �أمم �أوروبا اجلمعة املا�ضي حتى يوم �أم�س‪ ،‬وهو رقم‬
‫�ضئيل جدا باملقارنة مع حجم احلدث‪.‬‬

‫�أغلب املعتقلني كانوا رو�س وكروات خممورين‬

‫�شهدت البطولة احلالية من الأورو انت�شارا غري م�سبوق لظاهرة العن�رصية يف مالعب‬
‫البلدين‪ ،‬عن�رصية ذهب �ضحيتها عدد من العبي املنتخبات امل�شاركة يف البطولة‪ ،‬كما قام‬
‫�أن�صار عدد من املنتخبات بالتورط يف �أعمال �شغب اعتقل مبوجبها عدد منهم خ�صو�صا‬
‫من �أن�صار منتخبي رو�سيا وكرواتيا‪ ،‬ووفقا ملا ك�شفته وزارة الداخلية البولونية ف�إن ن�سبة‬
‫كبرية من املعتقلني كانوا حتت ت�أثري امل�رشوبات الكحولية‪.‬‬

‫قدم فريق غوانغزو ال�صيني يوم �أم�س االثنين العبه الجديد لوكا�س‬
‫باريو�س القادم من �صفوف فريق بورو�سيا دورتموند حامل لقبي‬
‫البطولة والك�أ�س الألمانيين‪ ،‬باريو�س مهاجم المنتخب الباراغواياني‬
‫�سيلتحق بالمدرب الإيطالي مارت�شيلو ليبي المتوج بك�أ�س العالم‬
‫مع المنتخب الإيطالي �سنة ‪ 2006‬حيث التحق هذا الأخير بالفريق‬
‫ال�صيني قبل ب�ضعة �أ�سابيع‪ ،‬ليكون بذلك باريو�س وليبي العب ومدرب‬
‫جديدين من اللذين تركوا البطوالت الأوروبية والتحقوا بالبطولة‬
‫ال�صينية‪ ،‬التي يبدو ب�أن �أموال �أنديتها باتت تغري الجميع‪.‬‬

‫قرابة املليون متفرج زاروا مالعب بولونيا بدون انزالقات‬

‫بغ�ض النظر عن �أعمال العنف التي ت�سبب فيها �أن�صار رو�سيا وكرواتيا‪ ،‬ف�إن البطولة متر‬
‫ب�سالم حتى الآن وفقا ملا نقلته يوم �أم�س وكالة رويرتز للأنباء نقال عن م�صدر من وزارة‬
‫الداخلية البولونية‪ ،‬الذي �أكد ب�أنه مل ت�سجل �أية انزالقات يف بقية املدن امل�ست�ضيفة للحدث‪،‬‬
‫رغم �أن حوايل ‪� 905‬آالف متفرج قد توافد على املالعب البولونية منذ بداية البطولة‪.‬‬
‫العدد ‪ -390‬الثالثاء ‪ 12‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪02‬‬

‫‪EL Heddaf N° 390 - Mardi 12 juin 2012‬‬

‫�أوكرانيا ‪2‬‬

‫املجموعة الرابعة‬

‫ال�سويد ‪1‬‬

‫�شيف�شينكو يقود �أوكرانيا �إىل فوز تاريخي‬
‫رغم �أن �أوكرانيا مل تدخل‬
‫املواجهة ب�شكل جيد تاركة‬
‫املبادرة �إىل ال�سويد التي‬
‫�أ�ضاعت بع�ض الفر�ص يف �أول‬
‫‪ 20‬دقيقة‪� ،‬إال �أن �أول فر�صة‬
‫خطرية �صنعها �أ�صحاب‬
‫الأر�ض بعد عمل جميل يف‬
‫(د‪ )23‬ليجد �شيف�شينكو نف�سه‬
‫وجها لوجه لكن كرته مرت‬
‫جانبية ومن ثم رد روزنبريغ‬
‫يف (د‪ )30‬وعاد �شيف�شينكو‬
‫لتهديد املرمى ال�سويدي‬
‫املعروفون مبنتخب «التنني»‬
‫يف (د‪ ،)34‬قبل �أن ي�ضيع‬
‫يارمولينكو فر�صة �أخرى بعد‬
‫عمل جميل من �شيف�شينكو يف‬
‫(د‪ ،)37‬لكن �أخطر الفر�ص‬
‫يف هذا ال�شوط جاءت من املنتخب ال�سويدي عندما‬
‫ارتطمت ر�أ�سية �إبراهيموفت�ش يف القائم الأي�رس للحار�س‬
‫الأوكراين يف (د‪ ،)38‬وكانت �أوكرانيا قادرة على التقدم‬
‫لوال �إهدار كونوبليانكا فر�صة �أخرى قبل نهاية ال�شوط‬
‫الأول‪ ،‬وتغريت الأمور يف املرحلة الثانية التي عرفت‬
‫بداية قوية من ال�سويد‪ ،‬حيث افتتح �إبراهيموفت�ش‬
‫باب الت�سجيل يف (د‪ )51‬م�ستغال متريرة جميلة من‬
‫كال�سرتوم‪� ،‬إال �أن الرد الأوكراين جاء �رسيعا بت�سجيل‬
‫�شيف�شينكو ثنائية يف (د‪ 54‬و‪ ،)61‬الهدف الأول جاء‬
‫بعد انفراده مع احلار�س ال�سويدي والثاين بر�أ�سية �إثر‬
‫ركنية‪ ،‬قبل �أن ي�ضيع ال�سويديون عدة حماوالت لتعديل‬
‫الكفة عرب �إبراهيموفت�ش ب�صاروخية يف (د‪ )76‬ومن ثم‬
‫انفراد البديل �إيلمندر يف (د‪ )89‬وبعده ميلربغ يف الوقت‬
‫بدل ال�ضائع‪ ،‬وبذلك انتهت املواجهة بفوز �أوكرانيا على‬
‫ال�سويد بنتيجة (‪.)2-1‬‬

‫الغلبة عادت �إىل جنم �أوكرانيا‬

‫�شيف�شينكو‪�« :‬آمنا‬
‫بحظوظنا واجلماهري‬
‫كان لها دور كبري»‬

‫�صراع قوي بني "�شيفا"‬
‫و"�إبرا" قبل و�أثناء اللقاء‬

‫�أكد �أندري �شيف�شينكو قائد المنتخب الأوكراني ب�أن‬
‫الجميع �آمن بحظوظ الفوز �أمام ال�سويد رغم ال�صعوبات‪،‬‬
‫وقال نجم دينامو كييف الذي وقع ثنائية �أم�س‪»:‬لم يكن‬
‫�أحد يتوقع فوزنا‪ ،‬لكننا ن�ؤمن بحظوظنا ولعبنا مباراة‬
‫جميلة وكبيرة محققين فوزا مهما‪ ،‬الجماهير كان لها‬
‫دور كبير في الفوز كما �أننا نملك فريقا جيدا متكونا من‬
‫العبين �شبان والعبين �أ�صحاب خبرة»‪ ،‬وعن المباراة‬
‫المقبلة �أمام فرن�سا‪� ،‬أ�ضاف �شيف�شينكو‪« :‬نحن م�ستعدون‬
‫للمباراة المقبلة �أمام فرن�سا لتقديم مواجهة كبيرة»‪.‬‬

‫التاريخ يعيد نف�سه مع ال�سويد بعد ‪ 12‬عاما‬

‫من المفارقات التي عرفتها مباراة �أم�س هي تجرع ال�سويد‬
‫لهزيمة �أخرى �أمام البلد المنظم بعد ‪ 12‬عاما وبنف�س‬
‫النتيجة‪ ،‬وذلك لأن المنتخب ال�سويدي �سبق له تلقي‬
‫خ�سارة في "�أورو ‪� "2000‬أمام بلجيكا (التي نظمت الدورة‬
‫رفقة هولندا) بنتيجة (‪ ،)2-1‬ليعيد التاريخ نف�سه مرة‬
‫�أخرى وتخ�سر ال�سويد �أمام �أوكرانيا التي تعتبر المنظمة‬
‫رفقة بولونيا‪ ،‬فيما لعب هذا المنتخب مباراته رقم ‪ 15‬في‬
‫تاريخ م�شاركاته في الك�ؤو�س الأوروبية‪ ،‬متجرعا خ�سارته‬
‫ال�ساد�سة مقابل ‪ 5‬تعادالت و‪ 4‬انت�صارات‪.‬‬

‫البطاقة الفنية‬

‫ملعب �أولمبي�سكي بـ كييف‪ ،‬جمهور قدر بحوالي‬
‫‪� 70‬ألف متفرج‪ ،‬جو معتدل‪� ،‬أر�ضية �صالحة‪،‬‬
‫تحكيم بقيادة الثالثي‪ :‬كيانت كاكر‪ ،‬بهاتنان‬
‫دوران وطارق �أونغون من تركيا‬
‫الأهداف‪� :‬شيف�شينكو (د‪ 54‬و‪ )61‬لـ �أوكرانيا –‬
‫�إبراهيموفت�ش (د‪ )50‬لـ ال�سويد‬

‫الإنذارات‪:‬‬

‫كال�ستروم (د‪� ،)10‬إيلم (د‪ )83‬من ال�سويد‬

‫كانت جماهري كال املنتخبني واثقة من فوز منتخبها يف‬
‫افتتاح م�شوارهما يف بطولة ك�أ�س �أمم �أوروبا احلالية‪ ،‬وجت�سد‬
‫ال�رصاع يف �شوارع العا�صمة كييف قبل انطالق هذه املواجهة‬
‫من خالل الهتافات املمجدة لنجمي املنتخبني وهما �أندري‬
‫�شيف�شينكو من اجلانب الأوكراين وزالتان �إبراهيموفت�ش من‬
‫ال�سويد‪ ،‬حيث تغنت هذه اجلماهري بالالعبني اللذين يعتربان‬
‫النجمني يف بالدهما ويجمعهما �شيء �آخر وهو مرور كليهما‬
‫على نادي ميالن (�شيف�شينكو لعب �سابقا و�إبراهيموفت�ش يلعب‬
‫معه حاليا)‪.‬‬

‫الت�سمم مل مينع م�شاركة ‪ 10‬العبني من �أوكرانيا‬

‫بعد ال�شكوك التي حامت حول م�شاركة ‪ 10‬العبين من‬
‫المنتخب الأوكراني في المباراة الأولى �أمام المنتخب‬
‫ال�سويدي لح�ساب المجموعة الرابعة ب�سبب الت�سمم الذي‬
‫تعر�ضوا له في تركيا بعد مباراة منتخب بالدهم �أمام‬
‫المنتخب المحلي‪ ،‬حملت مباراة �سهرة �أم�س العك�س حين‬
‫ظهرت ت�شكيلة �أوليغ بلوخين مكتملة ال�صفوف ما يعني �أن‬
‫الأمور ت�سير ب�شكل جيد من هذه الناحية �سيما و�أن و�سائل‬
‫الإعالم الأوكرانية تحدثت عن احتمال خو�ض منتخبهم‬
‫المباراة الأولى �أمام ال�سويد بت�شكيلة جديدة‪.‬‬

‫ال�صراع حتول �إىل امليدان و"�شيفا" ح�سمه‬

‫مل يقت�رص ال�رصاع بني "�شيفا" و"�إبرا" خارج امليدان فقط‪،‬‬
‫بل امتد حتى �إىل املواجهة مبا �أن كل الآمال كانت معلقة‬
‫عليهما‪ ،‬وكان �إبراهيموفت�ش �سباقا الفتتاح باب الت�سجيل‬
‫و�إدخال الفرحة �إىل قلوب ال�سويديني‪ ،‬لكن رد �شيف�شينكو كان‬
‫قويا و�رسيعا بتوقيعه ثنائية‪ ،‬وجت�سد ال�رصاع بني جنمي‬
‫دينامو كييف وميالن يف لقطة الهدف الثاين على �إثر تنفيذ‬
‫ركنية من جانب �أوكرانيا‪� ،‬أين تكفل "�إبرا" مبراقبة "�شيفا"‪� ،‬إال‬
‫�أن الأخري عرف كيفية التمل�ص والتوجه �إىل الكرة التي �أ�سكنها‬
‫�شباك �إيزاك�سون‪.‬‬

‫ت�شكيلة الفريقني‪:‬‬

‫�أوكرانيا‪ :‬بياتوف‪ ،‬ميخالك‪� ،‬سيلين‪ ،‬خات�شيريدي‪،‬‬
‫هو�سييف‪ ،‬نازارينكو‪ ،‬تيموت�شوك‪ ،‬كونوبليانكا‬
‫(ديفيت�ش د‪� ،)90‬شيف�شينكو (ميليف�سكي د‪،)81‬‬
‫فورونين (روتان د‪ )84‬ويارمولينكو‪.‬‬
‫المدرب‪� :‬أوليغ بلوخين‪.‬‬
‫ال�سويد‪� :‬إيزاك�سون‪ ،‬ميلبيرغ‪� ،‬أول�سون‪،‬‬
‫غرانكفي�ست‪ ،‬لو�ستيغ‪ ،‬كال�ستروم‪� ،‬إيلم‪ ،‬تويفونين‬
‫(�سفين�سون د‪ ،)62‬الر�سون (ويلهام�سون د‪،)68‬‬
‫روزنبيرغ (�إيلمندر د‪ )71‬و�إبراهيموفت�ش‪.‬‬
‫المدرب‪� :‬إيريك هيرمان‪.‬‬

‫�شيف�شينكو مل يخيب ثقة بلوخني‬

‫يبدو �أن اخلربة الطويلة التي يتمتع بها �أندري �شيف�شينكو‬
‫يف املالعب الأوروبية جعلت املدرب �أوليغ بلوخني يف�ضل‬
‫�إقحامه منذ البداية‪ ،‬حيث اعتمد على جنم دينامو كييف‬
‫ليكون املهاجم الثاين للمنتخب الأوكراين لدى مواجهة ال�سويد‬
‫�سهرة �أم�س بالإ�ضافة �إىل منحه �شارة القيادة بعد �سحبها‬
‫من �أناتويل تيموت�شوك الذي حملها يف غياب "�شيفا"‪ ،‬وكان‬
‫بلوخني قد ك�شف يف وقت �سابق ب�أنه ا�ستدعى �شيف�شينكو �إىل‬
‫قائمته امل�شاركة يف "الأورو" نظرا خلربته الكبرية جدا �سواء‬
‫مع املنتخب �أو الأندية التي حمل �ألوانها على غرار ميالن‬
‫وت�شيل�سي‪ ،‬وهو الذي ج�سد هذه الثقة من خالل ت�ألقه �سهرة �أم�س‬
‫وتوقيعه ثنائية تاريخية‪.‬‬

‫تيموت�شوك و�شيف�شينكو الأكرث متثيال‬
‫لـ �أوكرانيا دوليا‬

‫�شيف�شينكو يدخل تاريخ الكرة‬
‫الأوكرانية يف نهاية م�شواره دوليا‬
‫بتوقيعه لهدف فريقه الأول‪ ،‬يدخل �أندري‬
‫�شيف�شينكو تاريخ "الأورو" والكرة الأوكرانية‬
‫على حد �سواء بما �أنه �سجل �أول هدف في تاريخ‬
‫هذا البلد في المناف�سة الأوروبية‪ ،‬ويبقى هذا‬
‫الهدف بطعم خا�ص بالن�سبة للنجم الأوكراني‬
‫خا�صة �أنه جاء في نهاية م�شواره مع منتخب‬
‫بالده بعد �أن �ألمح �إلى �أن هذه المناف�سة �ستكون‬
‫الأخيرة له مع �أوكرانيا‪ ،‬ولم يتوقف �صاحب‬
‫الكرة الذهبية �سابقا عند هذا الحد حين منح‬
‫التفوق لزمالئه عبر الهدف الثاني الذي وقعه‬
‫في مرمى ال�سويد ما جعله يرد بطريقته الخا�صة‬
‫على االنتقادات التي طالت مدربه في الأيام‬
‫الما�ضية حول نية هذا الأخير في االعتماد‬
‫عليه ك�أ�سا�سي‪.‬‬

‫‪� 12‬ألف �سويدي حا�ضر يف املدرجات‬

‫يبقى تيموت�شوك و�شيف�شينكو �أكثر العبين م�شاركة‬
‫مع المنتخب الأوكراني بين المجوعة التي اختارها‬
‫بلوخين لتمثيل بالده في الأمم الأوروبية‪ ،‬حيث‬
‫يحوز تيموت�شوك ‪ 113‬مباراة في ر�صيده دوليا‬
‫وقع خاللها �أربعة �أهداف‪ ،‬بينما يبقى زميله‬
‫�شيف�شينكو �صاحب �أكبر عدد من الأهداف من بين‬
‫العبي المنتخب الأوكراني بر�صيد ‪ 46‬هدفا في‬
‫‪ 104‬م�شاركات دولية‪ ،‬وفي نف�س ال�سياق يبقى نجم‬
‫دينامو كييف �أكثر الالعبين الأوكران حمال ل�شارة‬
‫القيادة في ‪ 56‬منا�سبة‪.‬‬

‫الرئي�س الأوكراين يقود جماهري بالده‬
‫يف امللعب الأوملبي‬

‫بالإ�ضافة للجماهير الأوكرانية العري�ضة التي‬
‫كانت وراء رفقاء �شيف�شينكو في الملعب الأولمبي‬
‫بالعا�صمة "كييف" والتي كانت ت�شكل الأغلبية بما‬
‫�أن البطولة تجرى على �أرا�ضيها‪ ،‬عرفت مواجهة‬
‫�سهرة �أم�س ح�ضور فيكتور يانكوفيت�ش رئي�س‬
‫�أوكرانيا في �أول مباريات منتخب بالده �أمام ال�سويد‪،‬‬
‫حيث �أبى الرئي�س �إال �أن ي�سجل ب�صماته في البطولة‬
‫التي تنظمها بالده بالإ�ضافة �إلى �أن ح�ضوره ي�شكل‬
‫�أحد �أنواع الدعم الإ�ضافي لزمالء �شيف�شينكو في‬
‫�أولى مبارياتهم‪.‬‬

‫�سجلت الجماهير ال�سويدية ح�ضورها �إلى ملعب‬
‫العا�صمة "كييف" من �أجل الوقوف �إلى جانب زمالء‬
‫القائد زالتان �إبراهيموفت�ش‪ ،‬حيث و�صل عددها‬
‫�إلى ‪� 12‬ألفا وهي التي جل�ست بمحاذاة حوالي ‪� 60‬ألف‬
‫�أوكراني‪ ،‬فيما ينتظر �أن يرتفع عدد ال�سويديين‬
‫القادمين �إلى �أوكرانيا في الأيام المقبلة‪ ،‬حيث يتوقع‬
‫و�صول ب�ضعة �آالف �آخرين خالل مواجهة �إنجلترا‪،‬‬
‫وتفاعلت الجماهير ال�سويدية بقوة مع الهدف الذي‬
‫�سجله �إبراهيموفت�ش ولكن �سرعان ما خاب �أملها‬
‫بتعديل �شيف�شينكو النتيجة و�إ�ضافة الهدف الثاني‬
‫في �أقل من ‪ 10‬دقائق عن هدف "�إبرا"‪.‬‬

‫�إح�صائيات اللقاء‬

‫فرحة كبرية لـ بلوخني‬
‫بعد هديف �شيف�شينكو‬
‫بعد الهدفين اللذين وقعهما �شيف�شينكو �أظهرت عد�سات‬
‫الكاميرا بلوخين مدرب المنتخب الأوكراني يفرح‬
‫بطريقة هي�ستيرية‪ ،‬خا�صة و�أنه جاء على �إثر ردة فعل‬
‫قوية من �أ�شباله بعد هدف ال�سبق للمنتخب ال�سويدي‬
‫من جهة‪ ،‬بالإ�ضافة لذلك ال�ضغوط التي تعر�ض لها‬
‫في الأيام ال�سابقة حول العقم الذي �أظهره هجومه‬
‫مما �أدى لنتائج �سلبية على طول الخط في المباريات‬
‫الودية‪ ،‬ما �أدخل ال�شك في نفو�س الأوكرانيين حول‬
‫�أن هذا المنتخب بمقدوره تقديم وجه م�شرف في‬
‫المناف�سة التي تنظمها بالدهم لأول مرة‪.‬‬

‫هامرين‪« :‬كنا ن�ستحق التعادل‬
‫يف نهاية املباراة»‬
‫ك�شف �إيريك‬
‫هامرين مدرب‬
‫المنتخب‬
‫ال�سويدي �أن‬
‫فريقه ا�ستحق‬
‫التعادل على‬
‫الأقل في‬
‫مواجهة الأم�س‪،‬‬
‫وقال هامرين عن‬
‫خ�سارة ال�سويد �أمام �أوكرانيا‪�« :‬أعتقد‬
‫�أنها بداية �سيئة‪ ،‬بد�أنا ال�شوط الثاني‬
‫ب�شكل �أف�ضل و�سجلنا الهدف الأول �إال‬
‫�أننا لم نكن محظوظين بعدما �سجلت‬
‫�أوكرانيا هدفين في وقت ق�صير‪ ،‬ولعبنا‬
‫بالطريقة التي �أردتها في الدقائق‬
‫الأخيرة وكنا ن�ستحق التعادل بعد‬
‫الفر�ص التي �أهدرناها»‪� ،‬أما عن الم�شوار‬
‫المتبقي ف�أ�ضاف مدرب المنتخب‬
‫ال�سويدي‪« :‬منذ الغد �سنعمل على‬
‫اال�ستعداد لمواجهة �إنجلترا»‪.‬‬

‫المخالفات‬

‫البطاقات‬
‫ال�صفراء‬

‫البطاقات‬
‫الحمراء‬

‫ن�سبة‬
‫اال�ستحواذ‬

‫�أوكرانيا‬

‫‪2‬‬

‫‪13‬‬

‫‪5‬‬

‫‪8‬‬

‫‪566‬‬

‫‪3‬‬

‫‪12‬‬

‫‪0‬‬

‫‪0‬‬

‫‪57%‬‬

‫ال�سويد‬

‫‪1‬‬

‫‪12‬‬

‫‪5‬‬

‫‪7‬‬

‫‪387‬‬

‫‪2‬‬

‫‪20‬‬

‫‪2‬‬

‫‪0‬‬

‫‪43%‬‬

‫المنتخب‬
‫�إ‬

‫عدد‬
‫الأهداف الت�سديدات الت�سديدات الت�سديدات‬
‫التمريرات‬
‫خارج‬
‫داخل‬
‫المرمى‬
‫المرمى‬

‫الركنيات‬

‫لقي اعرتاف اجلماهري بعد خروجه‬

‫بعد قيامه بدوره كما ينبغي وهو الذي �سجل �أول هدفني‬
‫يف تاريخ �أوكرانيا يف ك�أ�س الأمم الأوروبية‪ ،‬ا�ستبدل �أندري‬
‫�شيف�شينكو مع مطلع (د‪ )81‬و�أقحم مكانه ميليف�سكي‪ ،‬حيث‬
‫حظي جنم دينامو كييف باعرتاف اجلماهري الكثرية احلا�رضة‬
‫�سهرة �أم�س والتي �صفقت مطوال حلظة خروج "�شيفا" نظرا‬
‫للدور الكبري الذي قام به فوق امليدان‪ ،‬يف الوقت الذي �أكمل فيه‬
‫�إبراهيموفت�ش كامل �أطوار املواجهة من جانب ال�سويد‪.‬‬

‫"�إبرا" ي�سجل هدفه اخلام�س يف ثالث "�أورو" له‬

‫تمكن زالتان �إبراهيموفت�ش نجم المنتخب ال�سويدي من ت�سجيل هدفه الخام�س‬
‫في م�شاركاته في بطولة ك�أ�س الأمم الأوروبية‪ ،‬وهو الذي يلعب للمرة الثالثة على‬
‫التوالي في "الأورو"‪ ،‬حيث �سبق �أن و�صل نجم ميالن الحالي �إلى ال�شباك مرتين في‬
‫ك�أ�س �أوروبا �سنة ‪ 2004‬بالت�سجيل في مرمى بلغاريا (عن طريق ركلة جزاء) و�إيطاليا‪،‬‬
‫كما وقع نف�س العدد في بطولة ‪ 2008‬بالنم�سا و�سوي�سرا �أمام منتخبي اليونان و�إ�سبانيا‪،‬‬
‫قبل �أن ي�ضيف هدفه الخام�س في مرمى �أوكرانيا �سهرة �أم�س‪ ،‬مع العلم ان "�إبرا" لعب‬
‫لقاءه رقم ‪ 78‬على ال�صعيد الدولي م�سجال هدفه الـ ‪ 32‬منذ �سنة ‪.2001‬‬

‫املباراة الرابعة بني املنتخبني يف تاريخ املواجهات‬

‫تعد المباراة التي جمعت بين منتخبي �أوكرانيا وال�سويد في افتتاح مباريات‬
‫المجموعة الرابعة من الأمم الأوروبية الرابعة في تاريخ المواجهات بينهما‪،‬‬
‫حيث يبرز تاريخ المواجهات الثالثة ال�سابقة تكاف�ؤا في النتائج بفوز لكل فريق‬
‫بينما ح�سم التعادل مواجهة �أخرى‪ ،‬جدير بالذكر �أن �آخر مواجهة بين المنتخبين‬
‫تعود �إلى �سنة ‪ 2011‬حين التقى الفريقان وديا وانتهت النتيجة حينها بالتعادل‬
‫الإيجابي بهدف لمثله‪ ،‬لتحدث مباراة �سهرة �أم�س الفارق في تاريخ المواجهات‬
‫بفوز جديد للمنتخب الأوكراني‪.‬‬

‫�أوكرانيا ت�ستغل نتيجة فرن�سا و�إجنلرتا‬

‫ال �شك �أن النتيجة التي حققها المنتخب الأوكراني �سهرة �أم�س �أح�سن �سيناريو‬
‫كان يتوقعه الأوكرانيون بعد نهاية المباراة الأولى عن ذات المجموعة بين‬
‫فرن�سا و�إنجلترا بالتعادل‪ ،‬حيث يدرك الكثيرون منهم �أن التعادل في المباراة‬
‫الأولى لن ي�ضمن �شيئا خا�صة �أمام قوة المنتخبين الفرن�سي والإنجليزي اللذين‬
‫�سيكونان مطالبين بالفوز في المباراتين القادمتين‪ ،‬والتي �سيدخلهما المنتخب‬
‫الأوكراني على �إثر ذلك ب�ضغط �أقل ن�سبيا ما دام �أن بحوزته ثالث نقاط في‬
‫ر�صيده بعد فوز الأم�س‪.‬‬

‫العدد ‪ -390‬الثالثاء ‪ 12‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪03‬‬

‫‪EL Heddaf N° 340 - Mardi 12 juin 2012‬‬

‫فرن�سا ‪1‬‬

‫املجموعة الرابعة‬

‫بالن‪« :‬التعادل �أمام‬
‫�إجنلرتا نتيجة جيدة»‬

‫�إجنلرتا‪1‬‬

‫�أدلى لوران بالن مدرب‬
‫المنتخب الفرن�سي‬
‫بت�صريحات لقناة «تي �أف‬
‫‪� »1‬أكد خاللها �أن التعادل‬
‫ال يعتبر نتيجة مخيبة‬
‫للمنتخب الفرن�سي‪ ،‬خ�صو�صا‬
‫بعدما كان مت�أخرا في النتيجة‬
‫و�أ�ضاف‪« :‬عرفنا كيف نعود �إلى‬
‫مجريات اللقاء‪ ،‬في ال�شوط الثاني لم تتح فر�ص كبيرة‬
‫للطرفين‪ ،‬على كل �أعتقد �أن التعادل عادل لأن المباراة‬
‫كانت متوازنة‪ ،‬عندما ال نفوز يعني �أن بع�ض المعطيات‬
‫كانت تنق�ص‪ ،‬رغم ذلك فالتعادل في بداية الم�شوار و�أمام‬
‫المنتخب الإنجليزي ال يعد مخيبا»‪.‬‬

‫الديوك والأ�سود يفرتقان على تعادل‬

‫افرتق املنتخبان الفرن�سي‬
‫والإجنليزي على وقع تعادل‬
‫�إيجابي من حيث النتيجة لكنه‬
‫�سلبي جدا من حيث الأداء‪،‬‬
‫وهذا خالل اللقاء االفتتاحي‬
‫للمجموعة الرابعة لنهائيات‬
‫ك�أ�س �أمم �أوروبا �أم�س مبدينة‬
‫دونيت�سك الأوكرانية‪ ،‬وكانت‬
‫البداية ل�صالح �إجنلرتا التي‬
‫هددت مرمى هوغو لوري�س‪،‬‬
‫ورغم العودة الفرن�سية لأخذ‬
‫زمام املبادرة‪ ،‬متكن املدافع‬
‫جوليان لي�سكوت من ا�ستغالل‬
‫خمالفة نفذها جريارد ليفتتح‬
‫بها جمال التهديف يف (د‪،)30‬‬
‫وقد �أعاد �سمري نا�رصي‬
‫الأمور �إىل ن�صابها �رسيعا‬
‫بعد ‪ 9‬دقائق من هدف زميله يف مان�ش�سرت �سيتي‪ ،‬حيث‬
‫�سدد كرة خادعت زميلهما الثالث جو هارت‪ .‬مرحلة‬
‫اللقاء الثانية �شهدت تفوقا فرن�سي ًا ن�سبيا لكن دون‬
‫ترجمة الفر�ص �إىل �أهداف‪ ،‬بينما اكتفى زمالء جريارد‬
‫بالهجمات املرتدة فقط‪.‬‬

‫بن زمية وريبريي الوحيدان اللذان‬
‫مل يرددا ن�شيد «ال مار�سييز»‬

‫�صنع كرمي بن زمية‬
‫ومواطنه فرانك ريبريي‬
‫اال�ستثناء خالل عزف‬
‫الن�شيد الوطني الفرن�سي‪،‬‬
‫حيث التزما ال�صمت‬
‫دون ترديد كلمات‬
‫«ال مار�سييز»‪ ،‬وكان‬
‫اجلزائري الأ�صل جنم‬
‫ريال مدريد قد �رصح قبل‬
‫فرتة ب�أنه ال ي�شعر ب�شيء‬
‫عندما يردد ن�شيد فرن�سا‪،‬‬
‫�أمر �سبق وحمل �إليه‬
‫انتقادات الذعة‪ ،‬بينما يعرف ريبريي بتف�ضيله الرتكيز‬
‫قبل اللقاءات حتى بتجنب ترديد ن�شيد بالده‪.‬‬

‫ح�صدا امتعا�ض الفرن�سيني مع بداية‬
‫اللقاء بخالف نا�صري ورامي‬

‫و�أملحت مواقع فرن�سية نقلت املباراة �إىل عدم‬
‫ترديد بن زمية وريبريي للن�شيد‪ ،‬معتربة ذلك نق�ص‬
‫وطنية‪ ،‬يف حني نظر الفرن�سيون لـ �سمري نا�رصي‬
‫وعادل رامي مثال بكثري من االحرتام‪ ،‬فحتى مع‬
‫�أ�صولهما غري الفرن�سية والعربية حتديدا‪ ،‬رددا "ال‬
‫مار�سييز" من البداية للنهاية‪.‬‬

‫بن زمية مل ين�شط كر�أ�س حربة و�أبرز‬
‫حماوالته يف (د‪)65‬‬

‫�صحيح �أن كريم بن زيمة �شارك �أ�سا�سيا يوم �أم�س‪،‬‬
‫�إال �أن هداف الريال لم ين�شط في مكانه المعتاد‪،‬‬
‫فقد تواجد بن زيمة �أكثر على حدود منطقة‬
‫الجزاء ق�صد م�ساعدة الرفقاء‪ ،‬حيث �صنع عدة‬
‫ثنائيات مع نا�صري وريبيري �شكلت خطورة على‬
‫مرمى الحار�س هارت‪ .‬وكانت �أبرز محاوالت‬
‫بن زيمة في حدود (د‪ )65‬لما �سدد كرة زاحفة‬
‫خطيرة �إثر تلقيه تمهيدا من نا�صري‪ ،‬غير �أن‬
‫هارت ت�صدى للكرة ببراعة‪.‬‬

‫جو هارت �أنقذ �إجنلرتا عديد املرات‬

‫نا�صري �أخطر العب يف ال�شوط‬
‫الأول و�صنع فر�صتني للزمالء‬

‫البطاقة الفنية‬
‫ملعب "دومبا�س �أرينا" بمدينة دونيت�سك‪ ،‬جمهور‬
‫غفير حوالي ‪� 42‬ألف متفرج‪ ،‬جو معتدل‪� ،‬أر�ضية‬
‫رائعة‪ ،‬تحكيم بقيادة الثالثي الإيطالي نيكوال‬
‫ريزولي‪ ،‬رينيتو فافيراني و�أندريا �ستيفاني‪.‬‬
‫الحكم الرابع الت�شيكي كالروفيك‪.‬‬

‫الأهداف‪:‬‬

‫لي�سكوت (د‪ )30‬لـ �إنجلترا ‪ -‬نا�صري (د‪ )39‬لـ فرن�سا‬

‫الإنذارات‪:‬‬

‫ت�شامبرلين (د‪ )32‬ويونغ (د‪ )71‬من �إنجلترا‪.‬‬

‫ت�شكيلة الفريقني‪:‬‬

‫فرن�سا‪ :‬لوري�س‪ ،‬ديبو�شي‪� ،‬إيفرا‪ ،‬ميك�سي�س‪ ،‬رامي‪،‬‬
‫�آلو ديارا‪ ،‬مالودا (مارتن د‪ ،)85‬ريبيري‪ ،‬نا�صري‪،‬‬
‫كاباي (بن عرفة د‪ )84‬وبن زيمة‬
‫المدرب‪ :‬لوران بلون‪.‬‬
‫البرتغال‪ :‬هارت‪� ،‬أ�شلي كول‪ ،‬جون تيري‪،‬‬
‫جون�سون‪ ،‬لي�سكوت‪ ،‬جيرارد‪ ،‬يونغ‪ ،‬ميلنر‪ ،‬باركر‬
‫(هندر�سون د‪ ،)78‬ت�شامبرلين (ديفوي د‪)77‬‬
‫وويلباك (والكوت د‪)90+1‬‬
‫المدرب‪ :‬روي هود�سون‪.‬‬

‫هود�سون يف�ضل ت�شامربلني‬
‫على والكوت ودوانينغ‬

‫ف�ضل روي هود�سون مدرب املنتخب الإجنليزي‬
‫البدء بـ �أوك�سالند ت�شامربلني و�سط ميدان نادي �أر�سنال‬
‫على ح�ساب زميله ثيو والكوت و�ستيوارت دوانينغ و�سط‬
‫ميدان نادي ليفربول �أمام املنتخب الفرن�سي‪ ،‬رغم �أنه‬
‫مل يكن مر�شحا بقوة لبدء هذا اللقاء‪ ،‬خا�صة و�أنه ال ميلك‬
‫خربة دولية ومل ي�شارك يف بطولة كربى مثل هذه عك�س‬
‫والكوت ودوانينغ اللذان كانا مر�شحان بقوة للبدء يف هذه‬
‫املواجهة خا�صة الأخري الذي كان خيار هود�سون الأول‪.‬‬

‫لعب ‪ 77‬دقيقة يف امل�ستوى‬
‫وترك مكانه لـ ديفوي‬

‫و كان �أداء ت�شامربلني يف هذه املواجهة مميزا خا�صة‬
‫و�أن هذا هو اللقاء الر�سمي الأول له‪ ،‬وقد كان العن�رص‬
‫الأح�سن على �أر�ضية امليدان من اجلانب الإجنليزي‬
‫قبل �أن يقرر روي هود�سون �إخراجه يف (د‪ )77‬ويدخل‬
‫جريمني ديفوي كما كان متوقعا‪ ،‬وقد كان و�سط ميدان‬
‫�أر�سنال وراء �أخطر الفر�ص للمنتخب الإجنليزي قبل‬
‫مغادرته �أر�ضية امليدان‪ ،‬حيث �أقلق دفاع املنتخب‬
‫الفرن�سي كثريا والأكيد ب�أنه �سيكون �أحد الأوراق الرابحة‬
‫للمنتخب الفرن�سي يف اللقاءات املتبقية له يف البطولة‪.‬‬

‫�إح�صائيات اللقاء‬
‫المنتخب‬
‫فرن�سا‬

‫‪1‬‬

‫الت�سديدات‬
‫داخل‬
‫المرمى‬

‫الت�سديدات‬
‫خارج‬
‫المرمى‬

‫‪21‬‬

‫‪7‬‬

‫‪14‬‬

‫‪11‬‬

‫�إيطاليا‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫‪4‬‬

‫�إ‬

‫برز �سمري نا�رصي يف لقاء يوم �أم�س منذ انطالقته‪ ،‬حيث‬
‫�شكل خطورة كبرية على الدفاعات الإجنليزية من خالل تنويعه‬
‫للعب بني اجلهتني اليمنى والي�رسى‪ ،‬وقد �صنع متو�سط ميدان‬
‫مان�ش�سرت �سيتي فر�صتني للزمالء مل ي�ستغلها ريبريي وبن زمية‪،‬‬
‫وت�ألق نا�رصي �أي�ضا من خالل تنفيذه املخالفات غري املبا�رشة‬
‫التي حطة فوق ر�ؤو�س الزمالء ومل ت�ستغل بال�شكل الأمثل‪.‬‬

‫(د‪ .. )39‬هز �شباك زميله يف ال�سيتي‬
‫بت�سديدة ال ترد‬

‫ترجم �سمري نا�رصي م�ستواه الراقي وال�سيطرة الفرن�سية‬
‫الن�سبية على جمريات املباراة بت�سجيله هدفا رائعا على زميله‬
‫يف املان �سيتي جو هارت‪ ،‬وا�ستغل ريبريي عمال من�سقا بني‬
‫زمالئه كاباي‪� ،‬إيربا وريبريي‪ ،‬لي�ستلم بعدها الكرة على حميط‬
‫منطقة اجلزاء ويحولها مبا�رشة �إىل مرمى هارت‪.‬‬

‫�أزمة حمور دفاع الديوك مل حتل‬

‫يبدو �أن كل الوعود التي قدمها لوران بالن بت�صحيح‬
‫�أخطاء محور دفاعه الذي �أثار حفيظة المحللين في‬
‫فرن�سا خالل مرحلة التح�ضيرات لأمم �أوروبا كانت‬
‫مجرد حديث لال�ستهالك الإعالمي‪� ،‬إذ قدم الثنائي‬
‫فيليب ميك�سي�س – عادل رامي �أداءا دفاعيا �سيئا‪ ،‬خا�صة‬
‫خالل المرحلة الأولى من اللقاء‪ ،‬وظهر الثنائي م�شتتا‬
‫وغير متفق في كثير من الأحيان‪ ،‬علما �أن محللين �أكدوا‬
‫�أن فرن�سا كانت �ستعاني كثيرا لو كان واين روني جاهزا‬
‫للم�شاركة �أ�سا�سيا‪.‬‬

‫الركنيات‬

‫�أكد روي هود�سون مدرب‬
‫المنتخب الإنجليزي في‬
‫ت�صريحاته لو�سائل الإعالم‬
‫بعد نهاية المواجهة‪ ،‬ب�أنه‬
‫�سعيد بالنقطة الذي حققها‬
‫منتخبه على فرن�سا في هذه‬
‫المواجهة التي لم يقدم فيها العبوه‬
‫الكثير‪ ،‬م�ؤكدا ب�أن درجة الحرارة العالية �أثرت على مردود‬
‫العبيه في هذه القمة الأوروبية‪ ،‬حيث قال‪« :‬ح�صولنا‬
‫على نقطة من هذه المواجهة كان �أمرا رائعا‪ ،‬خا�صة و�أن‬
‫المنتخب الفرن�سي كان مر�شحا للفوز بهذه المواجهة‪ ،‬كما‬
‫�أن الكثير من العوامل لم ت�ساعدنا على تقديم �أف�ضل �أداء‬
‫لنا والفوز بهذه المواجهة‪ ،‬خا�صة درجة الحرارة التي‬
‫�أثرت علينا وعلى المنتخب الفرن�سي �أي�ضا‪ ،‬وكان ب�إمكاننا‬
‫تقديم �أداء �أح�سن لو كان الجو �أف�ضل»‪.‬‬

‫ديبو�شي‪":‬كنا قادرين‬
‫على الفوز ولكن‬
‫التعادل لي�س‬
‫�سيئا �أي�ضا"‬

‫كان ماتيو‬
‫ديبو�شي �أحد‬
‫�أف�ضل العبي‬
‫منتخب فرن�سا‬
‫�أمام �إنجلترا‪،‬‬
‫وقد جاء على‬
‫ل�سان نجم ليل عقب‬
‫التعادل‪" :‬هي نتيجة‬
‫�إيجابية رغم كل �شيء‪ ،‬بدء‬
‫�سباق الأورو بتعادل و�أمام �إنجلترا لي�س بالأمر الهين‬
‫‪� ...‬أعترف �أننا كنا �أقرب للفوز منهم‪ ،‬لكن الآن �سنعمل على‬
‫التركيز في اللقاءات المقبلة ولن ندخر جهدا من �أجل‬
‫ك�سب المباريات المقبلة والمرور �إلى الدور المقبل"‪.‬‬

‫رامي وميك�سي�س �أخذا عطلة‬
‫يف ال�شوط الثاين‬

‫لم يتم �إختبار محور دفاع فرن�سا خالل ال�شوط الثاني‪،‬‬
‫فرغم �أن رامي وميك�سي�س �شكال نقطة �ضعف الديوك‬
‫في ال�شوط الثاني‪ ،‬وكان لزاما على هود�سون البحث‬
‫عن �أفكار هجومية بين �شوطي المباراة ق�صد ا�ستغالل‬
‫الموقف‪ ،‬لم يحرك العجوز الإنجليزي �ساكنا من �أجل‬
‫خطف النقاط الثالث وجعل من ال�شوط الثاني �شوطا‬
‫دفاعيا فقط‪.‬‬

‫الرواق الأي�سر الفرن�سي �أن�شط وديبو�شي‬
‫�أرهق الإجنليز لوحده‬

‫برز الرواق الأي�سر الهجومي للمنتخب الفرن�سي‪ ،‬حيث‬
‫�شكل فرانك ريبيري‪ ،‬فلورون مالودا‪� ،‬سمير نا�صري (ترك‬
‫في غالبية الأوقات من�صبه كجناح �أيمن) وحتى كريم بن‬
‫زيمة جبهة قوية حاولت االختراق و�ضرب الإنجليز من‬
‫جهة جون�سون الذي ظهر خارج الإطار في جل �أوقات‬
‫المباراة‪ ،‬ورغم االنزياح الهجومي الكبير نحو الرواق‬
‫الأي�سر‪ ،‬كان ماتيو ديبو�شي ظهير �أيمن نادي ليل �سما في‬
‫دفاعات "الأ�سود الثالث"‪ ،‬حيث �أ�سال لهم العرق البارد رغم‬
‫�أن كراته كانت نادرا ما ت�صلح من حين �إلى �آخر‪.‬‬

‫�آ�شلي كول ي�شارك يف لقائه‬
‫الدويل رقم ‪ 95‬مع �إجنلرتا‬

‫يعتبر هذا اللقاء رقم ‪ 95‬بالن�سبة لـ‬
‫�آ�شلي كول الظهير الأي�سر لـ ت�شيل�سي مع‬
‫المنتخب الإنجليزي‪ ،‬وهو �صاحب العدد‬
‫الأكبر من الم�شاركات مع المنتخب‬
‫الإنجليزي متفوقا على �ستيفن جيرارد‬
‫قائد ت�شكيلة "الأ�سود الثالثة" الذي‬
‫�شارك في لقائه رقم ‪ 93‬مع المنتخب‬
‫الإنجليزي‪ ،‬وقدم كول �أداء جيدا في‬
‫هذه المواجهة رغم �أنه كان م�صابا‬
‫بجرثومة على م�ستوى المعدة كادت‬
‫تحرمه من الم�شاركة في هذه القمة‪.‬‬

‫ميلرن �ضيع هدفا حمققا‬
‫�أمام �شباك فارغة‬

‫�ضيع جايم�س ميلنر و�سط ميدان‬
‫المنتخب الإنجليزي فر�صة افتتاح‬
‫النتيجة في اللقاء قبل �أن ي�سجل‬
‫جوليان لي�سكوت‪ ،‬بعد �أن تلقى كرة في‬
‫العمق من �آ�شلي يونغ في (د‪ )14‬حيث‬
‫قام بمراوغة الحار�س دييغو لوري�س‬
‫لكنه ف�شل في و�ضع الكرة في ال�شباك‬
‫الفارغة بعد �أن فقد توازنه في تلك‬
‫اللقطة التي كانت �ستغير الكثير من‬
‫الأمور في اللقاء خا�صة و�أنها جاءت‬
‫في وقت مبكر‪ ،‬ولم يكن م�ستوى و�سط‬
‫ميدان مان�ش�ستر �سيتي مميزا جدا في‬
‫هذه المواجهة �ش�أنه �ش�أن مجموعة‬
‫كبيرة من زمالئه الذين ا�ست�سلموا‬
‫للمنتخب الفرن�سي‪.‬‬

‫�شهدت هذه المواجهة ت�ألق جو هارت حار�س‬
‫المنتخب الإنجليزي حيث �أنقذ "الأ�سود الثالثة"‬
‫من �أهداف محققة كانت �سترجح كفة المنتخب‬
‫الفرن�سي عند نهاية المواجهة‪ ،‬بالرغم من تلقيه‬
‫هدفا ال ي�س�أل عنه لأن الدفاع �سمح ل�سمير نا�صري‬
‫بت�سديد الكرة التي جاء منها الهدف الوحيد‬
‫للمنتخب الفرن�سي‪ ،‬ومن �أخطر الكرات التي �أنقذها‬
‫حار�س مان�ش�ستر �سيتي تلك التي ارتقى لها �آلو‬
‫ديارا و�سددها بر�أ�سية قوية على م�سافة قريبة من‬
‫مرمى هارت‪ ،‬لكن هذا الأخير كان في الم�ستوى‬
‫وتمكن من �صدها‪.‬‬

‫الأهداف الت�سديدات‬

‫هود�سون‪»:‬حققنا نقطة‬
‫ثمينة ودرجة احلرارة‬
‫�أترث علينا كثريا»‬

‫المخالفات‬

‫البطاقات‬
‫ال�صفراء‬

‫البطاقات‬
‫الحمراء‬

‫ن�سبة‬
‫اال�ستحواذ‬

‫‪9‬‬

‫‪0‬‬

‫‪0‬‬

‫‪65%‬‬

‫‪7‬‬

‫‪2‬‬

‫‪0‬‬

‫‪35%‬‬

‫لعنة الإ�صابات تالحق حتى املدربني يف �إجنلرتا‬

‫تعر�ض مدرب الحرا�س في المنتخب الإنجليزي لإ�صابة خالل �إ�شرافه على العملية‬
‫الإحمائية لـ جو هارت‪ ،‬روبرت غرين وجاك بوتالند قبل بداية هذه القمة الأوروبية‪،‬‬
‫وهذا ما ا�ضطره للخروج من �أر�ضية الملعب وترك المهمة لمح�ضر بدني �آخر في‬
‫المنتخب الإنجليزي‪ ،‬لت�ستمر لعنة الإ�صابات في المنتخب الإنجليزي وتم�س هذه المرة‬
‫المدربين بعد �أن حرمته من العديد الالعبين المميزين �أبرزهم المبارد وكاهيل‪.‬‬

‫‪ 19‬العبا من البطولة الإجنليزية �شاركوا �أ�سا�سيني‬
‫يف هذه املواجهة‬

‫�شهدت هذه القمة الأوروبية م�شاركة ‪ 19‬العب من البطولة الإنجليزية من‬
‫الجانبين‪ ،‬حيث دخل المنتخب الإنجليزي بت�شكيلة كل العبيها ين�شطون في البطولة‬
‫الإنجليزية (‪ 3‬مان�ش�ستر �سيتي‪ 2 ،‬ليفربول‪ 2 ،‬مان�ش�ستر يونايتد‪ 2 ،‬ت�شيل�سي‪1 ،‬‬
‫توتنهام‪� 1 ،‬أر�سنال)‪ ،‬في حين �شارك من جانب المنتخب الفرن�سي ‪ 4‬العبين ين�شطون‬
‫في البطولة الإنجليزية وتعلق الأمر بكل من �سمير نا�صري مهاجم مان�ش�ستر �سيتي‪،‬‬
‫يوهان كاباي و�سط ميدان نيوكا�سل‪ ،‬مالودا و�سط ميدان ت�شيل�سي وباتري�س �إيفرا‬
‫ظهير مان�ش�ستر يونايتد‪ ،‬بالإ�ضافة �إلى ‪ 3‬العبين احتياطيين من جانب �إنجلترا وبن‬
‫عرفة و�سط ميدان نادي نيوكا�سل‪.‬‬

‫العدد ‪ -390‬الثالثاء ‪ 12‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪04‬‬

‫‪EL Heddaf N° 390 - Mardi 12 juin 2012‬‬

‫املجموعة الرابعة‬

‫�إ�شارة نا�صري بعد‬
‫الهدف كانت موجهة‬
‫لل�صحافة الفرن�سية‬

‫جريارد‪« :‬نحن را�ضون‬
‫بالنقطة التي حققناها»‬

‫جون�سون كان احللقة الأ�ضعف‬
‫يف دفاع املنتخب الإجنليزي‬

‫رجل اللقاء ح�سب موقع‬
‫االحتاد الأوروبي‬

‫بذلك يكون نا�رصي قد �أكد عودته بعد فرتة فراغ مر بها‬
‫يف الآونة الأخرية‪.‬‬

‫نا�صري‪":‬املهم �أننا مل ننهزم يف املباراة الأوىل"‬

‫�أكد �سمير نا�صري متو�سط ميدان المنتخب الفرن�سي �أن النتيجة الم�سجلة �أمام المنتخب االنجليزي �إيجابية‬
‫خ�صو�صا بعدما تجنب الوقوع في فخ الخ�سارة في الجولة الأولى من دور المجموعات‪ ،‬نا�صري �أ�شار من جهة‬
‫�أخرى �إلى �أن المنتخب الفرن�سي حقق تطورا كبيرا‪ ،‬حيث يعتقد �أن التعداد الحالي قادر على تحقيق �شيء‬
‫ما للكرة الفرن�سية و�أ�ضاف ذو الأ�صول الجزائرية قائال‪ « :‬المهم �أننا لم ننهزم في المباراة الأولى‪� ،‬أعتقد �أننا‬
‫حققنا تطورا كبيرا وبهذه المجموعة ن�ستطيع تحقيق �شيء ما في هذه البطولة»‪.‬‬

‫�أكد �ستيفن جيرارد و�سط ميدان‬
‫وقائد المنتخب الإنجليزي ب�أنهم‬
‫را�ضون بالنقطة التي حققوها �أمام‬
‫المنتخب الفرن�سي في مواجهة‬
‫�أم�س‪ ،‬معترفا ب�أن الأداء الذي‬
‫قدموه في هذه المواجهة ال‬
‫يخولهم للفوز‪ ،‬حيث قال‪« :‬نحن‬
‫را�ضون بما قدمناه �أمام المنتخب‬
‫الفرن�سي في هذه المواجهة‬
‫وبالنقطة التي فزنا بها �أي�ضا‪،‬‬
‫والأكيد ب�أننا �سن�شاهد ما قدمناه‬
‫في هذا اللقاء من جديد ونقيم‬
‫�أنف�سنا ونحاول ت�صحيح كامل‬
‫الأخطاء التي قمنا بها لكي ال‬
‫نكررها م�ستقبال»‪.‬‬

‫كاباي‪« :‬النتيجة �سلبية‬
‫والآن �سنعمل على الفوز‬
‫باللقاءين القادمني»‬

‫لوري�س �أ�صغر قائد فرن�سي يف تاريخ «الأورو»‬

‫�أعرب جوليان لي�سكوت مدافع المنتخب‬
‫الإنجليزي عن �سعادته الكبيرة بالنتيجة التي‬
‫حققوها اليوم �أمام فرن�سا‪ ،‬وبالهدف الرائع الذي‬
‫�سجله وهو الأول له مع منتخب بالده‪ ،‬حيث قال في‬
‫ت�صريحاته لو�سائل الإعالم بعد نهاية المواجهة‪:‬‬
‫«في الحقيقة هذه النتيجة �إيجابية بالن�سبة لنا‪،‬‬
‫لأننا قدمنا �أف�ضل ما لدينا رغم الظروف ال�صعبة‬
‫التي مرت علينا قبل بداية البطولة‪ ،‬وبالن�سبة لي‬
‫�أنا �سعيد �أكثر بهدفي الأول الذي �سجلته في هذا‬
‫اللقاء والأكيد ب�أن له قيمة كبيرة وقد ي�ساهم في‬
‫ت�أهلنا للدور المقبل»‪.‬‬

‫لي�سكوت ي�سجل �أول �أهدافه‬
‫مع �إجنلرتا‬

‫يعتبر الهدف الذي �سجله جوليان لي�سكوت مدافع‬
‫مان�ش�ستر �سيتي والمنتخب الإنجليزي الأول‬
‫له خالل ‪ 17‬لقاء لعبه مع "الأ�سود الثالثة"‪،‬‬
‫والأكيد �أن هذا الهدف �ستكون له قيمة و�أهمية‬
‫كبيرة خا�صة �إذا ت�أهل المنتخب الإنجليزي �إلى‬
‫الدور ربع نهائي من هذه الدورة‪ ،‬خا�صة و�أن �أداء‬
‫المنتخب الإنجليزي اليوم لم يكن في الم�ستوى‬
‫الذي يخوله للفوز بهذه المواجهة‪ ،‬وقد كان �أداء‬
‫لي�سكوت مميزا حيث تمكن من تعوي�ض غاري‬
‫كاهيل �أح�سن تعوي�ض والأكيد ب�أن هذا الت�ألق‬
‫�سيمنحه ثقة �أكبر للموا�صلة بنف�س الم�ستوى �أمام‬
‫ال�سويد و�أوكرانيا‪.‬‬

‫الراية الوطنية حا�ضرة يف املدرجات كالعادة‬

‫ح�ضرت الراية الجزائرية في هذه المواجهة مثلما‬
‫جرت عليه العادة في مختلف القمم والمالعب‬
‫الأوروبية‪ ،‬لتدل على الح�ضور الجزائري بين‬
‫الم�شجعين‪ ،‬حيث كانت متواجدة على المدرجات‬
‫الي�سرى للمعلب (وراء مرمى هوغو لوري�س حار�س‬
‫مرمى المنتخب الفرن�سي في ال�شوط الأول)‪.‬‬

‫يونغ يخيب الآمال ويقدم واحدة‬
‫من �أ�سو�أ لقاءاته‬

‫خيب �آ�شلي يونغ و�سط ميدان المنتخب الإنجليزي‬
‫ونادي مان�ش�ستر يونايتد �آمال الآالف من جماهير‬
‫المنتخب الإنجليزي التي كانت تنتظر منه الكثير في‬
‫هذه المواجهة‪ ،‬خا�صة في ظل غياب واين روني الذي‬
‫�سي�شارك في اللقاء الأخير فقط‪ ،‬حيث �أ�شارت العديد‬
‫من التقارير ال�صحفية الإنجليزية �سابقا �إلى �أن‬
‫يونغ �سيكون له �ش�أن كبير في "الأورو" و�سيتمكن من‬
‫تعوي�ض غياب واين روني وقيادة المنتخب الإنجليزي‬
‫لتقديم �أف�ضل م�ستوى في الدورة‪ ،‬لكنه لم يظهر �أي‬
‫�شيء مثير لالهتمام في �أول لقاء‪ ،‬حيث كان خارج‬
‫الن�ص في �أغلب فترات المباراة ولم ي�شكل �أي خطورة‬
‫على مرمى الحار�س هوغو لوري�س‪.‬‬

‫جريارد وكول الوحيدان املتواجدان‬
‫من مواجهة "�أورو" ‪2004‬‬

‫لم يظهر غلين جون�سون الظهير الأيمن للمنتخب‬
‫الإنجليزي بالم�ستوى الذي كان متوقعا منه‪ ،‬حيث ف�شل‬
‫في �إيقاف خطورة فرانك ريبيري و�سمير نا�صري اللذين‬
‫اكت�شفا ب�أنه الحلقة الأ�ضعف في دفاع المنتخب الإنجليزي‬
‫وهذا ما جعل بالن يوجه العبيه لل�ضغط ومحاولة الدخول‬
‫على جهته‪ ،‬وتمكن المنتخب الفرن�سي من خلق العديد من‬
‫الفر�ص على جهته‪ ،‬ويعود الم�ستوى ال�ضعيف الذي ظهر به‬
‫مدافع ليفربول للإ�صابة التي تعر�ض لها قبل �أ�سبوعين من‬
‫بداية البطولة‪ ،‬ولم ي�شف منها ب�شكل جيد وكانت م�شاركته‬
‫محل �شك‪.‬‬

‫هود�سون ينجح يف انتزاع نقطة ثمينة‬
‫من فرن�سا‬

‫بالرغم من �أن �أداء المنتخب الإنجليزي لم يكن جيدا وبع�ض‬
‫خيارات روي هود�سون لم تكن موفقة في هذه المواجهة‪� ،‬إال‬
‫�أنه نجح في قيادة "الأ�سود الثالثة" النتزاع نقطة ثمينة‬
‫من المنتخب الفرن�سي‪ ،‬خا�صة و�أنه لم يكن مر�شحا للفوز في‬
‫هذه المواجهة‪ ،‬والأكيد ب�أن حظوظ �إنجلترا في المرور �إلى‬
‫الدور المقبل �ستلعب �أمام المنتخبين ال�سويدي والأوكراني‬
‫واللذان هما �أقل قوة من فرن�سا �إال �أن هذا ال يعني ب�أن‬
‫الإنجليز قد �ضمنوا المرور �إلى الدور المقبل من الآن‪.‬‬

‫التعادل اخلام�س‬
‫يف تاريخ‬
‫املواجهات بني‬
‫املنتخبني‬
‫يعتبر هذا التعادل‬
‫الخام�س في تاريخ‬
‫المواجهات بين‬
‫المنتخبين الفرن�سي‬
‫والإنجليزي اللذين‬
‫التقيا في ‪ 28‬مواجهة‬
‫�سابقا‪ ،‬وهذه المرة‬
‫هي ‪ 29‬التي يتواجه‬
‫فيه "الديكة"‬
‫و"الأ�سود الثالثة"‪،‬‬
‫حيث تمكن المنتخب‬
‫الإنجليزي من الفوز‬
‫في ‪ 16‬لقاء في حين‬
‫فازت فرن�سا في ‪8‬‬
‫لقاءات وتعادال في‬
‫‪� 4‬أخرى‪ ،‬وبنتيجة‬
‫يوم �أم�س �أ�صبح عدد‬
‫التعادالت ‪ 5‬بين‬
‫المنتخبين‪.‬‬

‫بن زمية �أكرث العبي فرن�سا ن�شاطا‬

‫جدد لوران بالن مرة �أخرى ثقته في الحار�س لوري�س ليكون قائدا للمنتخب الفرن�سي‪ ،‬حيث كان حار�س‬
‫ليون �أم�س �أ�صغر العب فرن�سي يحمل �شارة القيادة على مدار تاريخ بطولة �أمم �أوروبا‪ ،‬يذكر �أن لوري�س يبلغ‬
‫‪� 25‬سنة من العمر و�شارك في ‪ 34‬مباراة دولية مع المنتخب الفرن�سي‪ ،‬وكان بالن قد ح�سم �أمر �شارة القيادة‬
‫مبكرا عندما �أعلن نهاية فيفري الما�ضي عن �أن لوري�س �سيكون القائد الجديد للمنتخب مف�ضال �إياه على‬
‫عديد العبي الخبرة في �صورة باتري�س �إيفرا وفرانك ريبيري‪.‬‬

‫لي�سكوت‪« :‬من اجلميل �أن يكون‬
‫لأول �أهدايف قيمة كبرية»‬

‫كوربي�س‪�" :‬إجنلرتا قد تنهي الدور الأول يف املركز الرابع‪»! ‬‬

‫وجه لوران كوربي�س مدرب منتخب النيجر والمحلل لدى راديو "مونتي كارلو" انتقادات‬
‫�شديدة اللهجة �إلى منتخب بالده فرن�سا الذي �ضيع فوزا و�صفه بال�سهل جدا‪ ،‬وقال‬
‫الم�شرح لتدريب اتحاد العا�صمة‪�" :‬أمنح �إنجلترا تقييم ‪ 8‬من ‪ 20‬ال غير‪ ،‬لقد ظهروا‬
‫بم�ستوى �ضعيف جدا و�أعتقد �أن فرن�سا �ضيعت على نف�سها فوزا في المتناول‪ ،‬مع هذا‬
‫الأداء وغياب الركائز كـ روني والمبارد �أعتقد �أن �إنجلترا �ستغادر ال�سباق من الدور الأول‬
‫وتحتل �أي�ضا م�ؤخرة ترتيب المجموعة"‪.‬‬

‫ف�رست بع�ض املواقع الفرن�سية الإ�شارة التي قام‬
‫بها �سمري نا�رصي عقب ت�سجيله لهدف التعادل ب�أنها‬
‫ر�سالة موجهة �إىل ال�صحافة الفرن�سية التي وجهت �إليه‬
‫انتقادات الذعة م�ؤخرا‪ ،‬و�أ�شار نا�رصي بال�سكوت موجها‬
‫نظره نحو من�صة ال�صحفيني وفق ما �أكدته عديد التقارير‬
‫الإعالمية‪ ،‬ورد نا�رصي بطريقته اخلا�صة على �صحف‬
‫فرن�سا بت�سجيله هدفا جميال يف �شباك جو هارت زميله‬
‫يف نادي مان�ش�سرت �سيتي‪.‬‬

‫اختار موقع االحتاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"‬
‫�سمري نا�رصي متو�سط ميدان املنتخب الفرن�سي ليكون‬
‫جنم اللقاء الأول بالنظر �إىل املردود املقدم من طرفه‪،‬‬
‫و�سمح العب مان�ش�سرت �سيتي للمنتخب الفرن�سي بالعودة‬
‫يف اللقاء عقب ت�سجيله هدف التعادل بطريقة جميلة‪،‬‬

‫فينغر‪" :‬املنتخبان دخال اللقاء بنية التعادل"‬

‫حلل �أر�سين فينغر المدرب الفرن�سي لنادي �أر�سنال مجريات المباراة‪ ،‬م�ؤكدا من جانبه‬
‫�أن الم�ستوى لم يرق �إلى حجم تطلعاته ال�شخ�صية‪ ،‬ويرى فينغر �أن �أيا من المنتخبين‬
‫لم يبذل المجهود الذي يمكنه من ترجيح الكفة ل�صالحه وبالتالي تح�صيل �أول فوز مع‬
‫انطالقة م�شوارهما في �أمم �أوروبا‪ ،‬وقال مدرب "المدفعجية"‪" :‬ال �إنجلترا وال فرن�سا‬
‫قدما الأداء الذي يمكنهما من الفوز بنتيجة المباراة‪� ،‬أعتقد �أن بالن وهود�سون دخال‬
‫اللقاء بنية التعادل فقط‪ ،‬النتيجة �أر�ضتهما معا في الأخير"‪.‬‬

‫ك�شف كاباي العب و�سط ميدان‬
‫فرن�سا �أن الم�شكلة الحقيقية‬
‫التي واجهت منتخب فرن�سا هي‬
‫االنكما�ش الدفاعي الذي لج�أ‬
‫�إليه الإنجليز‪ ،‬وقد �أكد �أي�ضا �أن‬
‫منتخب فرن�سا لم يقدم المطلوب‬
‫منه وحاول جاهدا االرتقاء بن�سق‬
‫المباراة �أبعد من ال�سلبية التي‬
‫تخبط فيها‪ ،‬قبل �أن يختتم حديثه‬
‫بقوله‪" :‬النتيجة �سلبية دون �شك‪،‬‬
‫لكن الآن �سنعمل على �أن نرتاح‬
‫بعد المباراة ومن ثم تفكيرنا‬
‫�سين�صب كامال على اللقاءين‬
‫القادمين‪ ،‬يجب التفكير الحقا‬
‫في الفوز �أمام �أوكرانيا وال�سويد‪،‬‬
‫ن�ستهدف الآن جمع ‪ 6‬نقاط وال‬
‫�شيء غيرها"‪.‬‬

‫يعتبر �ستيفن جيرارد و�آ�شلي كول الالعبان الوحيدان‬
‫اللذان كانا حا�ضرين في اللقاء الذي جمع المنتخبين‬
‫الفرن�سي والإنجليزي في "�أورو" ‪ 2004‬من الطرفين‪،‬‬
‫حيث لم ي�شارك‬
‫�أي العب �آخر في‬
‫تلك المواجهة وكان‬
‫حا�ضرا في هذه‬
‫المباراة‪ ،‬كما كان‬
‫جون تيري مدافع‬
‫ف�ضل لوران بالن مدرب المنتخب الفرن�سي االعتماد على بع�ض‬
‫المنتخب الإنجليزي عنا�صر الخبرة في المواجهة االفتتاحية بـ �أورو ‪ ،2012‬حيث‬
‫�ضمن القائمة �أقحم ‪ 4‬العبين يفوق �سنهم ‪� 30‬سنة في حين �أن بقية الالعبين‬
‫االحتياطية في الأ�سا�سين تراوحت �أعمارهم بين ‪ 24‬و‪� 27‬سنة‪� ،‬أما بخ�صو�ص معدل‬
‫تلك المواجهة ولم �سن الت�شكيلية الأ�سا�سية التي �أقحمها بالن �أم�س فقد بلغ ‪، 27.5‬‬
‫ي�شارك‪ ،‬لكنه �شارك وفيما يتعلق ب�أكبر العب في الت�شكيلة فقد كان باتري�س �إيفرا بـ‬
‫في هذه المواجهة ‪� 31‬سنة و الأ�صغر كريم بن زيمة و�سمير نا�صري بـ ‪� 24‬سنة‪.‬‬
‫وقدم �أداء جيدا‪.‬‬

‫‪� 27,5‬سنة معدل عمر الت�شكيلة الأ�سا�سية‬
‫للمنتخب الفرن�سي‬

‫فريق ال�صحافة‬
‫الفرن�سية ي�سحق نظريه‬
‫الإجنليزي ب�سدا�سية‬

‫�أمطر منتخب ال�صحافة‬
‫الفرن�سية نظيره الإنجليزي‬
‫ب�سدا�سية مقابل هدف وحيد‬
‫خالل المباراة التي جمعتهما‬
‫�صبيحة �أم�س على ملعب‬
‫نادي تيتان �أف�سي في مدينة‬
‫«دون�سك» وذلك قبل اللقاء‬
‫الذي جمع منتخبي البلدين‪،‬‬
‫وت�شكل المنتخب الفرن�سي من‬
‫�صحفيين يعملون بين ال�صحافة‬
‫المكتوبة وال�سمعية الب�صرية يتقدمهم روبير بيريز العب المنتخب الفرن�سي الأ�سبق و‬
‫محلل قنوات «بي �أن �سبورت» التابعة للجزيرة الريا�ضية وتميز الجزائري الأ�صل �إ�سماعيل‬
‫بوعبد اهلل �صحفي «بي �أن �سبورت» و�سجل �أحد �أهداف المباراة‪.‬‬

‫تميز كريم بن زيمة في الهجوم الفرن�سي‪ ،‬حيث كان‬
‫الأن�شط على الإطالق بت�سجيله لـ ‪ 5‬محاوالت‬
‫كاملة منها ‪ 2‬محققة ت�صدى الحار�س جو هارت‬
‫لإحداها بعد انفراد تام مع مهاجم ريال مدريد‪،‬‬
‫وقدم مهاجم �أولمبيك ليون ال�سابق ما كان‬
‫منتظرا منه رغم غياب الفاعلية وف�شله‬
‫في زيارة �شباك حار�س مان�ش�ستر �سيتي‬
‫الأ�سبق‪ ،‬بدوره ب�صم يوهان كاباي على مباراة‬
‫في الم�ستوى وحاول بدوره �إقالق الدفاع‬
‫الأنجليزي‪.‬‬

‫رغم ذلك اختري مع مالودا الأ�سو أ�‬
‫ح�سب الإعالم‬
‫الفرن�سي‬

‫في �أولى تعليقات الإعالم الفرن�سي حول‬
‫م�ستوى "الديوك" �أمام �إنجلترا‪ ،‬ك�شف‬
‫موقع "�سبور‪�.‬أف �أر" �أن بن زيمة ومالودا‬
‫هما �أ�سو�أ العبين �شاركا في المباراة التي‬
‫و�صفت بالمملة جدا‪ ،‬ويرى محللو الموقع‬
‫�أن الثنائي خيب الآمال في وقت عقدت‬
‫عليهما طموحات الأن�صار‪ ،‬علما �أن بن‬
‫زيمة هو من ح�صد جل االنتقادات خا�صة‬
‫و�أن الظروف كانت مهي�أة ح�سب الإعالم‬
‫الفرن�سي �أمام منتخب �إنجليزي مهزوز ومثقل‬
‫بالغيابات الم�ؤثرة‪.‬‬

‫توزيعات ديبو�شي على اجلهة اليمني مل ت�ستغل‬

‫�شغل ماتيو ديبو�شي مدافع ليل الرواق الأيمن من الدفاع الفرن�سي‪ ،‬حيث قدم‬
‫م�ستويات مقبولة جدا دفاعا وهجوما‪� ،‬إذ �أغلق منطقته كما يجب بدليل �أن الخطورة‬
‫من الجانب الفرن�سي كانت ت�أتي كلها على الجهة الي�سرى‪ ،‬كما �أن مدافع ليل ترك‬
‫انطباعا جيدا للغاية من الناحية الهجومية‪ ،‬حيث وزع حوالي ‪ 3‬عر�ضيات خالل‬
‫الن�صف �ساعة الأول من اللقاء‪ ،‬لكن دون �أن يتم ا�ستغاللها من المهاجمين‪.‬‬

‫هوغو لوري�س ظل مرتاحا طيلة �أطوار اللقاء‬

‫�أم�سية هادئة عا�شها هوغو لوري�س حار�س المنتخب الفرن�سي ب�سبب توا�ضع �أداء‬
‫الهجوم الإنجليزي الذي لم يهدد مرماه �إال في ‪ 5‬منا�سبات منها واحدة فقط داخل‬
‫الإطار كانت كرة هدف لي�سكوت‪،‬‬
‫ماعدا ذلك عجز الهجوم الإنجليزي‬
‫عن تهديد مرمى حار�س ليون ب�شكل‬
‫حقيقي‪ ،‬لذلك يمكن القول �أنه عا�ش‬
‫�أم�سية مريحة‪.‬‬

‫ريبريي ممرر حا�سم‬

‫حتى �إن لم يبرز بال�شكل المتوقع‬
‫على مدار �شوطي المباراة ‪ ،‬غير‬
‫�أن فرانك ريبيري مهاجم بايرن‬
‫ميونيخ كان وراء هدف المنتخب‬
‫الفرن�سي الوحيد بتقديمه‬
‫التمريرة الحا�سمة التي جاء عن‬
‫طريقها هدف نا�صري في (د‪)39‬‬
‫من مجريات ال�شوط الأول‪� ،‬أال �أن‬
‫ذلك لم يمح الظهور المخيب لنجم‬
‫"البافاري" في المرحلة الثانية �أين‬
‫ظهر بعيدا كل البعد عن م�ستواه‪.‬‬

‫العدد ‪ -390‬الثالثاء ‪ 12‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪05‬‬

‫‪EL Heddaf N° 390 - Mardi 12 juin 2012‬‬

‫هولندا‬

‫املجموعة الثانية‬

‫جميع الأطراف �ضد املدرب وم�ستقبل هولندا ال يب�شر باخلري‬

‫فان مارفيك يواجه حملة ع�صيان‬
‫يف املنتخب بقيادة فان دير فارت‬
‫�أكدت بع�ض‬
‫التقارير ال�صحفية‬
‫�أن الهزمية على‬
‫يد الدامنارك‬
‫ت�سببت يف �شق‬
‫ع�صا الطاعة داخل‬
‫البيت الهولندي‬
‫قبل املباراتني‬
‫احلا�سمتني يف‬
‫املجموعة الثانية‬
‫�أمام �أملانيا يوم‬
‫الأربعاء والربتغال‬
‫يوم الأحد‪،‬‬

‫وذكرت الأنباء القادمة من داخل‬
‫املع�سكر الهولندي �أن فان مارفيك‬
‫يواجه حالة من اال�ستياء من جانب‬
‫بع�ض العبي املنتخب وعلى ر�أ�سهم‬
‫رافاييل فان دير فارت الالعب الأكرث‬
‫خربة من العبي الفريق احلايل‬
‫بامل�شاركة يف ‪ 97‬مباراة دولية‪،‬‬
‫حيث يعتقد جنم توتنهام �أنه ي�ستحق‬
‫مكانة �أ�سا�سية وهو ما جعله يغ�ضب‬
‫كثريا بعد لقاء الدامنارك‪ ،‬و�إىل جانب‬
‫فارت ذكرت الأخبار �أن دي يونغ‬
‫م�ستاء من تغيريه يف ذات اللقاء �أي�ضا‬
‫كونه يرى ب�أن فان بوميل هو من‬
‫ي�ستحق اخلروج‪.‬‬

‫املدرب يتحدى كرويف‬
‫وفارت وي�ؤكد علو كلمته‬

‫�أكد بريت فان مارفيك مدرب منتخب‬
‫هولندا �أن �سيدخل اللقاء �أمام املنتخب‬
‫الأملاين بنف�س التكتيك الذي لعب بها‬
‫�أمام املنتخب الدامناركي متحديا بدلك‬
‫كل اخلرباء الهولنديني وعلى ر�أ�سهم‬
‫يوهان كرويف الذي انتقد طريقة لعبه‬
‫(اقر أ� ذلك يف احلوار)‪ ،‬ففي مقابلة مع‬
‫�صحيفة "ني�س" الهولندية قال فان‬
‫مارفيك �أن "الطواحني" �سيهاجمون‬
‫بذات الطريقة �أمام "املان�شافت" وذلك‬
‫لأن املباراة �ستلعب بعنوان "كن �أو ال‬
‫تكن"‪ ،‬وقال املدرب �صاحب ال�ستني‬
‫عاما‪�" :‬سوف نهاجم يف املباراة‬
‫القادمة مرة �أخرى‪ ،‬ولكن يجب علينا‬
‫معاجلة الأخطاء وعلينا الرتكيز �أكرث‬
‫�أمام املرمى"‪.‬‬

‫لن يحدث �أي تغيريات على‬
‫ت�شكيلة اللقاء القادم‬

‫و�أكد بريت فان مارفيك �أن �سيختار‬
‫نف�س الالعبني على الأرجح وبالتايل‬
‫ف�إن روبني فان بري�سي هو املر�شح‬
‫للدخول ك�أ�سا�سي مرة �أخرى ليبقى‬
‫هونتيالر يف االحتياط‪ ،‬وقال املدرب‪:‬‬
‫"�س�ألعب بنف�س التكتيك لكنني قد �أقحم‬
‫بيوري�س ماتي�سن‪ ‬بدل فالر‪ ،‬لقد فعل‬
‫كل �شيء خالل التدريبات وال توجد‬
‫لديه �أي م�شاكل بدنية‪� ،‬سيكون م�ستعدا‬
‫�أمام املنتخب الأملاين''‪ ،‬وذكرت و�سائل‬
‫الإعالم الهولندية �أن فان مارفيك‬
‫اجتمع مع جنم نادي �أر�سنال فان‬
‫بري�سي وتكلم معه ملدة �ساعة على‬
‫انفراد وذلك ق�صد حت�ضريه نف�سيا‬
‫للمباراة القادمة‪.‬‬

‫�أغلق الأبواب �أمام الإعالم‬
‫يف تدريبات �أم�س خوفا من‬
‫الت�أويالت‬

‫و�أجرى املنتخب الهولندي يوم �أم�س‬
‫االثنني على ال�ساعة احلادية ع�رش‬
‫بتوقيت اجلزائر تدريبات �رسية يف‬
‫ملعب "رميانا" يف "كركوف"‪ ،‬حيث‬
‫قرر املدرب غلق الأبواب �أمام اجلمهور‬
‫وو�سائل الإعالم حت�ضري ملباراة‬
‫الفريق �أمام �أملانيا‪ ،‬و�سيخو�ض‬
‫منتخب الأرا�ضي املنخف�ضة باقي‬
‫تدريباته وراء �أبواب مو�صدة وهو ما‬
‫يزيد من حدة التخمينات والآراء‪ ،‬وقام‬
‫فان مارفيك بعقد جل�سة مع الالعبني‬
‫مل�شاهدة مباريات املنتخب الأملاين‬
‫الأخرية والتي �ستفيد كثريا يف فهم‬
‫�أ�سلوب "املان�شافت"‪.‬‬

‫ال�صحف الأملانية‪" :‬ال تخافوا الطاحونة الهولندية‬
‫دون مروحة !"‬

‫مل تكن ال�صحف الهولندية الوحيدة التي انتقدت املدرب بريت فان‬
‫مارفيك واملنتخب الهولندي بعد الهزمية �أمام الدامنارك‪ ،‬حيث �أن‬
‫"الطواحني" مل يرتكوا انطباعا قويا لدى ال�صحفيني الأوروبيني‪،‬‬
‫وكانت ال�صحف الأملانية �أمام فر�صة �سانحة ال�ستفزاز مناف�سها يوم‬
‫الأربعاء حيث خرجت �صحيفة "بيلد" الأملانية بالعنوان التايل‪" :‬مل‬
‫اخلوف‪ ،‬الطاحونة الهولندية دون مروحة !"‪ ،‬و�أ�ضافت معلقة على‬
‫لعب الهولنديني‪" :‬دفاع �ضعيف‪ ،‬بناء بطيء و�ضعف يف النهاية‪،‬‬
‫الربتقاليون ف�شلوا على كل اجلبهات �أمام الدامنارك فاعتمدوا يف‬
‫النهاية على الت�سديد جتاه املرمى من اخلارج ومن ‪ 30‬ت�سديدة على‬
‫املرمى فقط خم�س كرات كانت بني القوائم"‪.‬‬

‫يوهان كرويف‪:‬‬
‫""مهاجمو هولندا ناكرون للجميل واملدرب‬
‫ارتكب �أخطاء كثرية يف لقاء الدامنارك"‬

‫اجلميع يحمل امل�س�ؤولية للمهاجمني الذين �ضيعوا‬
‫الكثري من الكرات؟‬

‫ت�ضييع الكم الرهيب من الفر�ص كان �أحد الأخطاء التي‬
‫ارتكبها املنتخب لكنه مل يكن اخلط�أ الوحيد‪ ،‬لقد كانت هناك‬
‫�أخطاء على م�ستوى اخلطوط الثالث وعلينا ت�صحيحها يف‬
‫�أقرب وقت ممكن‪.‬‬
‫هل تلمح �إال �أن خط الو�سط مل يكن يف يومه‬
‫�أي�ضا؟‬

‫كانت هناك الكثري من الكرات لـ دي يونغ وفان بوميل ولكن‬
‫مل تكن نوعية ودقيقة‪� ،‬أمام الدامنارك كان ميكن اللعب بو�سط‬
‫دفاعي واحد فقط خا�صة و�أنهم منتخب مرتاجع ويلعب يف‬
‫اخلطوط اخللفية‪ ،‬هذا واحد من الأخطاء التي ارتكبها املدرب‬
‫يف تلك املواجهة‪.‬‬

‫وما ر�أيك يف مردود �شنايدر؟‬

‫فتح الأ�سطورة الهولندية يوهان كرويف قلبه‬
‫جلريدة "التيليغراف" ال�صادرة من الأرا�ضي املنخف�ضة‬
‫حيث حتدث عن "الطواحني" و�آمالهم يف "الأورو"‬
‫املقامة وقائعه يف �أوكرانيا وبولونيا وذلك‬
‫بعد اخل�سارة �أمام املنتخب الدامناركي‪...‬‬
‫كيف ترى اخل�سارة �أمام املنتخب الدامناركي؟‬

‫يجب‪� ‬أن نكون �إيجابيني وال ن�ست�سلم للم�شاعر‪ ،‬لقد ح�صلت‬
‫الكثري من الأخطاء �أمام املنتخب الدامناركي ويجب التعلم‬
‫منها‪ ،‬كنا الأح�سن وكنا ن�ستحق الفوز ولكن الكرة عاندتنا‪.‬‬

‫�شنايدر كان ي�ضطر لالحتفاظ بالكرة‪ ‬والرجوع‪ 25 ‬مرتا‬
‫للح�صول عليها ثم االنتظار لإعادة توجيهها يف الوقت‬
‫املحدد للثالث مهاجمني الذين كانوا �أقل منه يف الن�سق‪،‬‬
‫كانوا ثقاال يف احلركة وكانوا ناكرين للجميل يف الفر�ص‬
‫التي حت�صلوا عليها و�ضيعوها ب�سذاجة‪.‬‬
‫جيرتو فيليميز قدم مباراة جيدة �أمام الدامنارك‬
‫و�أ�صبح �أ�صغر العب يف تاريخ "الأورو"‪ ،‬ما قولك؟‬

‫من اجلميل �أن ت�شاهد جيرتو‪� ،‬إنه لي�س فقط �أف�ضل من ي�سدد‬
‫و لكن �أي�ضا هو �أف�ضل من ال�ست مدافعني الذين يلعبون يف‬
‫املنتخب‪ ،‬هو العب ي�ستطيع ا�ستغالل الفر�ص من �أول حلظة‪،‬‬
‫و�أحب �أن �أراه يف امللعب‪� ،‬أنا ا�ستمتع بالالعب الذي يكون‬
‫قويا من الناحية البدنية وجيدا من الناحية الفنية‪� ،‬أنا �أتوقع‬
‫له م�ستقبال م�رشقا‪.‬‬
‫عن �صحيفة "تيليغراف" الهولندية‬

‫الربتغال‬
‫لعب ‪ 55‬مباراة مع الربتغال و�سجل ‪ 13‬هدفا‬

‫ناين يت�ألق �أمام الأملان‪ ،‬يخيف‬
‫الدامناركيني وي�ؤكد �أنه مظلوم �إعالميا‬
‫ال يبدو و�ضع املنتخب الربتغايل جيدا بعد الهزمية �أمام املنتخب الأملاين يف‬
‫افتتاح مباريات املجموعة الثانية يوم ال�سبت املا�ضي‪ ،‬ويعول جنوم برازيل‬
‫�أوروبا على التعوي�ض يف اللقاء الثاين �أمام الدامنارك يوم الأربعاء املقبل‪...‬‬

‫وبالرجوع �إىل اللقاء املا�ضي جند �أن‬
‫الهجوم الربتغايل بح�ضور كري�ستيانو‬
‫رونالدو مل يقدم الكثري‪ ،‬غري �أن لوي�س‬
‫ناين جنم مان�ش�سرت يونايتد الإجنليزي‬
‫غطى نق�ص ''الدون'' و�أكد �أنه العب كبري‬
‫وب�إمكانه �صنع الفارق يف حال غياب‬
‫زميله ال�سابق يف اليونايتد‪ ،‬ويعترب‬
‫ناين واحدا من �أكرث النجوم املظلومني‬
‫�إعالميا كونه يقدم م�ستويات راقية وال‬
‫ي�أخذ ح�صته من الإ�شادة والذكر بحال‬
‫رونالدو‪ ،‬مي�سي‪ ،‬روين وغريهم‪.‬‬

‫�أرقام مميزة مع اليونايتد‬
‫وختامها يكون الت�ألق‬
‫يف ''الأورو''‬

‫ورغم �أنه مل يظهر مب�ستوى املوا�سم‬
‫الفارطة �إال �أنه قدم لفريقه الإجنليزي‬
‫الكثري هذا املو�سم حيث كاد يقوده �إىل‬
‫التتويج بالبطولة الإجنليزية لوال عودة‬
‫ال�سيتي يف �آخر دقيقة من عمر اللقاء‬
‫�أمام كوينز بارك راجنرز‪ ،‬وكان ناين قد‬
‫لعب ‪ 29‬مباراة مع مان�ش�سرت يونايتد‬
‫يف البطولة الإجنليزية فقط‪ ،‬حيث دخل‬
‫يف ‪ 25‬منها ك�أ�سا�سي وبواقع ‪2110‬‬
‫دقيقة‪ ،‬و�سجل ''الدون الأ�سمر'' كما يلقب‬
‫‪� 8‬أهداف يف البطولة الإجنليزية املمتازة‬
‫يف املو�سم املنق�ضي رغم �أن مهامه‬
‫كانت تتعلق ب�صناعة الأهداف‪ ،‬ويف‬
‫املناف�سات الأوروبية لعب ناين هذا العام‬
‫‪ 9‬مباريات‪ 6 ،‬منها يف رابطة الأبطال‬
‫و‪ 3‬يف ''الأوروبا ليغ''‪.‬‬

‫ال�صحف الدامناركية‬
‫متخوفة منه �أكرث‬
‫من رونالدو‬

‫وخرجت العديد من ال�صحف الدامناركية‬
‫بتقارير ت�ؤكد فيها خطورة الهجوم‬
‫الربتغايل يف اللقاء املنتظر يوم الأربعاء‬
‫وذلك خل�سارة رفقاء املت�ألق فابيو‬
‫كوينرتاو �أمام �أملانيا ما يلزمهم بالفوز‬
‫�أمام ''الفايكينغ''‪ ،‬وركزت �صحيفة‬
‫''�سبورتن'' الدامناركية يف �أحد تقاريرها‬
‫على لوي�س ناين �أكرث من تركيزها على‬
‫''الدون'' رونالدو حيث �أكدت �أن جنم‬
‫اليونايتد متكن من خلق الكثري من‬
‫الفر�ص �أمام دفاعات الأملان املنظمة‬
‫وكان يفتتح باب الت�سجيل يف �أكرث من‬
‫منا�سبة‪ ،‬ومن جانبها �أ�شادت ال�صحيفة‬
‫الربتغالية ال�شهرية ''�أبوال'' بالالعب‬
‫الأ�سمر كثريا وطرحت �أرقامه الدولية‬
‫مع الربتغال‪ ،‬حيث لعب �إىل حد الآن ‪55‬‬
‫مباراة ر�سمية م�سجال ‪ 13‬هدفا مقابل‬
‫‪ 91‬مباراة لـ كري�ستيانو و‪ 32‬هدفا‪.‬‬

‫اخلرباء الإجنليز ي�ؤكدون‬
‫�أنه �سينفجر �أكرث مع‬
‫القادمني اجلدد لـ‬
‫اليونايتد‬

‫وكان ت�ألق ناين يف �أول مباراة مع‬
‫املنتخب الربتغايل خمالفا للتوقعات‬
‫وذلك لأن م�شاركته يف اللقاء كانت‬

‫حمل �شك نظرا لإ�صابته التي تعر�ض لها‬
‫يف اللقاء الودي �أمام املنتخب الرتكي‪،‬‬
‫و�إىل جانب ال�صحافتني الدامناراكية‬
‫والربتغالية وقفت الكثري من ال�صحف‬
‫الإجنليزية عند �إمكانات هذا الالعب‬
‫و�أكدت بع�ضها على ل�سان اخلرباء ب�أن‬
‫ناين �سيكون له �ش�أن كبري يف املو�سم‬
‫القادم رفقة مان�ش�سرت يونايتد الذي‬
‫يبحث عن تكوين فريق عاملي ال�ستعادة‬
‫نكهة الألقاب‪ ،‬حيث تعاقد اليونايتد مع‬
‫النجم الياباين كاڤاوا وي�سري بخطى ثابتة‬
‫ل�ضم كل من مودريت�ش وليفاندوف�سكي‪.‬‬

‫حممد بلقا�سم‬

‫كري�ستيانو رونالدو‪:‬‬
‫" ال توجــــــد فر�صــــة‬
‫�أف�ضــــل‬
‫من هذه للتتويج بك�أ�س �أوروبا''‬

‫ظهر كري�ستيانو رونالدو جنم نادي ريال مدريد للجمهور الربتغايل‬
‫والعاملي يف مقابلة �شيقة جدا مع قناة "�سيك" الربتغالية والتي �سننقل‬
‫لكم تفا�صيلها الكاملة‪ ،‬وفتح "الدون" الربتغايل قلبه لربنامج " ‪Alta‬‬
‫‪� ''Definição‬أو ما يعادله باللغة الفرن�سية ‪ Haute Définition‬ملدة‬
‫‪ 31‬دقيقة كاملة‪ ،‬حتدث فيها عن العديد من الأمور التي تخ�ص حياته‬
‫ال�شخ�صية كما مل يتحدث فيها يف �أي مرة من قبل‪.‬‬

‫"كنا نعاين اقت�صاديا وكرة القدم �أخرجتنا �إىل البحبوحة املالية"‬

‫وكان ال�صحفي دانييل �أوليفريا هو الذي رافقة طيلة هذا احلوار الذي بد�أه بتذكر �أيام طفولته حيث قال‪" :‬لقد كنا‬
‫نعاين جدا من الناحية االقت�صادية وكان لزاما علي �أن �أجد خمرجا لو�ضع عائلتي"‪ ،‬وحتدث الدون عن �أول عقوده‬
‫االحرتافية و�أي�ضا عن م�سريته االحرتافية مع نادي �سبورتينغ ل�شبونة قبل �أن يذكره ال�صحفي بق�صة ال�شعر‬
‫ال�شهرية التي كان يظهر بها حني كان �شعره م�صبوغا باللون الأ�صفر‪.‬‬

‫"والدي كان يعاين ووالدتي تعني يل الكثري"‬

‫وتذكر جنم مان�ش�سرت يونايتد ال�سابق والده املتويف �سنة ‪ 2005‬حيث �أكد �أنه كان يعاين من �أجل توفري م�ستقبل‬
‫جيد لعائلته‪ ،‬وتكلم "الدون" �أي�ضا عن والدته التي �أكد �أنها تعني له الكثري‪ ،‬وتكلم رونالدو عن مناف�سات "الأورو‬
‫‪ "2012‬ف�أكد �أنه ميلك حلما يتمثل يف �ضرورة التتويج ب�أي بطولة مع الربتغال وال توجد فر�صة منا�سبة �أكرث من‬
‫هذه‪ ،‬و�أ�ضاف الالعب‪�" :‬أنا �أع�شق العمل والتدريبات و�أذهب للمران و�أنا �سعيد‪ ،‬وحينما تنتهي هذه ال�سعادة �س�أترك‬
‫كرة القدم"‪ ،‬ومل ين�س "الدون" رونالدو ف�ضل املدرب املخ�ضرم ال�سري �أليك�س فريغ�سون عليه حيث قال‪" :‬ميلك‬
‫فريغ�سون ومان�ش�سرت يونايتد ف�ضال كبريا علي وجناحي كان ب�سبب هذين االثنني"‪.‬‬

‫كوينرتاو‪" :‬علينا املحافظة على روحنا‬
‫القتالية �أمام الدامنارك"‬

‫�شدد فابيو كوينرتاو الظهري الأي�سر الربتغايل على �ضرورة العمل على حتقيق‬
‫الفوز على الدمنارك يف ثاين جوالت الدور الأول ببطولة ك�أ�س �أوروبا ‪ ،2012‬وذلك‬
‫بعد خ�سارة بالده �أمام �أملانيا‪ ،‬وقال جنم النادي "امللكي" ريال مدريد يف ت�صريحات‬
‫لل�صحفيني‪" :‬لعبنا ب�شكل جيد �أمام �أملانيا‪ ،‬وهذا �شيء �إيجابي رغم الهزمية التي‬
‫نتح�سر عليها كثريا‪ ،‬علينا �أن نحتفظ بنف�س الروح حتى نهزم الدامنارك يوم‬
‫الأربعاء"‪ ،‬و�أكد كوينرتاو على �صعوبة املنتخب الدامناركي م�شريا �إىل �أن املنتخب‬
‫الذي يهزم "الطواحني" الهولندية قادر على هزم �أي منتخب يف العامل‪.‬‬

‫"�أفتقد �إىل الثقة يف الريال عك�س املنتخب الربتغايل"‬

‫ويرى جميع املتتبعني �أن كوينرتاو يقدم م�ستويات كبرية مع املنتخب الربتغايل‬
‫مقارنة مبا يقدمه للنادي "امللكي" ريال مدريد‪ ،‬وميلك كوينرتاو حتى الآن ‪23‬‬
‫م�شاركة دولية مع برازيل �أوروبا �سجل خاللها هدفا واحد‪ ،‬وعن �سر ارتفاع م�ستواه‬
‫مع املنتخب الربتغايل مقارنة بعرو�ضه مع فريق ريال مدريد الإ�سباين‪ ،‬قال الظهري‬
‫الأي�سر‪" :‬ذلك يعود �إىل الثقة الكبرية التي مينحها له زمال�ؤه الدوليون‪ ،‬هذه الثقة �ساعدتني على احلد من خطورة‬
‫اللقاء املا�ضي ومتكنت من تقدمي مباراة جيدة"‪.‬‬
‫اجلناح الأمين الأملاين توما�س مولر خالل‬

‫العدد ‪ -390‬الثالثاء ‪ 12‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪06‬‬

‫‪EL Heddaf N° 390 - Mardi 12 Juin 2012‬‬

‫يف م�ؤمتر �صحفي عقد يوم �أم�س‬

‫�أملانيـــا‬

‫املجموعة الثانية‬

‫الدفاع يبقى هاج�س الأملان قبل مباراة هولندا‬

‫مدرب "املان�شافــت" م�ضطـــر لإعادة النظــــر‬
‫يف الظهريين قبل مواجهــــة "الطواحـــــني"‬

‫حقق املنتخب الأملاين بداية مثالية بفوزه �أمام املنتخب الربتغايل لكنه يبقى فوزا غري مقنع بر�أي الكثريين‪ ،‬خا�صة �أن املنتخب الأملاين‬
‫متعود على حتقيق االنت�صارات بالأداء والنتيجة وت�سجيل عدد كبري من الأهداف‪ ،‬لكن مباراة الربتغال عرفت تراجعا يف �أداء املنتخب‬
‫الأملاين خا�صة يف ال�شوط الثاين‪...‬‬

‫ورغم �أن و�سط الدفاع كان جيدا بوجود الثنائي باد�شتوبر وهوميلز �إال‬
‫�أن حتويل فييلب الم �إىل اجلهة الي�رسى وجريوم بواتينغ على اجلهة اليمنى‬
‫من الدفاع مل يكن اختيارا موفقا مائة باملائة نظرا لل�صعوبة الكبرية التي‬
‫وجدها الالعبان يف مباراة الربتغال‪ ،‬وهي املهمة التي �ستكون �أ�صعب يف‬
‫مواجهة هولندا بوجود روبن‪� ،‬أفالي‪ ،‬فان بري�سي و�شنايدر ‪.‬‬

‫ال�صحافة الأملانية تطالب ب�إ�شراك كرو�س‬
‫على ح�ساب �شفاين�شايتغر‬

‫رغم �شخ�صيته القيادية داخل امللعب �إال �أن با�ستيان �شفاين�شتايغر‬
‫العب و�سط ميدان نادي بايرن ميونيخ واملنتخب الأملاين مل ي�ستطع‬
‫�إىل الآن �أن يعود �إىل م�ستواه بفعل الإ�صابات املتكررة التي كان عر�ضة‬
‫لها هذا املو�سم مع ناديه‪ ،‬ورغم الفر�ص الكثرية التي منحت له �سواء مع‬
‫البايرن �أو املنتخب الأملاين �إال �أن �شفاين�شتايغر ‪ 2010‬مل يظهر �إىل حد‬
‫الآن‪ ،‬وكانت املباراة الأخرية �أمام الربتغال قد ك�شفت الرتاجع الكبري‬

‫جريوم بواتينغ‪:‬‬

‫يف م�ستواه وعدم قدرته على جماراة الن�سق العايل‪ ،‬مما جعل ال�صحافة‬
‫الأملانية تطالب املدرب لوف ب�إ�رشاك كرو�س بدال منه بداية من املباراة‬
‫القادمة �أمام املنتخب الهولندي ‪.‬‬

‫غوميز‪:‬‬
‫''االنتقادات‬
‫حتفزين ب�شكل‬
‫�أكرب"‬

‫كما كانت للمهاجم‬
‫ماريو غوميز كلمة‬
‫يف امل�ؤمتر ال�صحفي‪،‬‬
‫حيث �أبدى �سعادته‬
‫بالهدف‬
‫جمددا‬
‫الذي �سجله يف‬
‫الربتغال‬
‫مرمى‬
‫والذي منح املنتخب‬
‫ثالث‬
‫الأملاين‬
‫نقاط غالية‪� ،‬أما‬
‫االنتقادات‬
‫عن‬
‫التي توجه له فرد‬
‫غوميز‪�" :‬أعلم �أن‬
‫االنتقادات التي‬
‫توجه �إيل لي�ست‬
‫من باب النيل‬
‫مني ولكن من‬
‫�أجل جعلي �أقدم‬
‫الأف�ضل‪ ،‬و�أعتقد‬
‫�أن مثل هذه‬
‫االنتقادات تزيدين‬
‫لتقدمي‬
‫حتفيزا‬
‫الأف�ضل" ‪.‬‬

‫الت�شكيلة قد تعرف بع�ض التغيريات ولكن ‪...‬‬

‫من املعروف عن املدرب يواكيم لوف �أنه �شخ�ص معاند ويحب دوما‬
‫�أن تكون قراراته بعيدا عن تطلعات ال�صحافة وخمالفة لها يف �أغلب‬
‫الأحيان‪ ،‬ففي الوقت الذي ي�شتغل اجلميع بحثا عن م�ستجدات الت�شكيلة‬
‫التي �ستواجه الربتقايل غدا الأربعاء والتي من املرجح �أن تعرف بع�ض‬
‫التغيريات‪ ،‬يرف�ض املدرب لوف الك�شف عن الأ�سماء اجلديدة التي قد‬
‫يعتمد عليها �أمام زمالء �شنايدر‪ ،‬وك�أنه يرف�ض االن�سياق وراء الالعبني‬
‫الذين حتاول ال�صحافة الأملانية فر�ضهم عليه خا�صة فيما يخ�ص العبي‬
‫بورو�سيا دورمتوند‪ ،‬كما �أن الت�شكيلة التي خا�ض بها �أول مباراة �شكلت‬
‫يو�سف‪.‬ق‬
‫ ‬
‫مفاج�أة لل�صحافة الأملانية ‪.‬‬

‫رونالدو يلعب بالقدمني والر�أ�س كما �أنه �رسيع وتقنيا متكامل للغاية وميلك تقريبا‬
‫كل �شيء‪ ،‬لكن مي�سي هو مي�سي فعندما ي�ستقبل الكرة ف�إنه خطري جدا وال ميكنك �إيقافه‬
‫�إال بارتكاب خط�أ‪ ،‬كري�ستيانو ميلك العديد من اخليارات لكن مي�سي خمتلف ‪.‬‬

‫من هم املدافعون البارزون الذين تراهم متكاملني ؟‬

‫ماذا ينق�صك حتى ت�صل �إىل م�ستوى ه�ؤالء ؟‬

‫هل حتدثت قبل املباراة عن رونالدو مع زميليك خ�ضرية و�أوزيل ؟‬

‫يف ن�صف نهائي ك�أ�س رابطة‬
‫الأبطال واجهت رونالدو‬
‫كقلب دفاع‪ ،‬كيف �أ�صبح‬
‫الو�ضع بعد تغيري مركزك‬
‫�إىل اجلهة اليمنى ؟‬

‫اللحظة الأخرية‪ ،‬كيف فعلت ذلك ؟‬

‫�أعتقد �أنه كان يتطلع للحاق بتلك الكرة وو�ضعها يف ال�شباك‪ ،‬لكنني كنت �رسيعا‬
‫و�أبعدت اخلطر يف الوقت املنا�سب‪ ،‬وقد تلقيت الإ�سعافات بعدها بعد �أن �أح�س�ست ب�أمل‬
‫يف قدمي لكنني الآن �أف�ضل وال �شيء يقلق من هذه الناحية ‪.‬‬

‫هل تقابلت معه بعد املباراة وقدم لك التحية على �أدائك ؟‬

‫بعد �صافرة النهاية وقفنا بعيدين عن بع�ضنا قبل �أن يختفي عن الأنظار ب�رسعة ‪.‬‬

‫املواجهة القادمة �ستكون �أمام املنتخب الهولندي‪ ،‬هل �ستكون الأمور‬
‫�أ�سهل بالن�سبة لك ؟‬

‫"علينا �أن نحذر من الهولنديني‬
‫لأنهم �سيفعلون كل �شيء �أمامنا"‬

‫من املعروف عن كري�ستيانو �أن يحبذ ا�ستقبال الكرة من بعيد ومواجهة املدافع‬
‫فرديا واال�ستفادة من امل�ساحات الفارغة‪ ،‬لكن التغيري من دون �شك مل يكن �سهال يف‬
‫املركز مبا �أنني لعبت املو�سم كله تقريبا كقلب دفاع مع البايرن وفج�أة �أجد نف�سي‬
‫�أمام كري�ستيانو على اجلهة اليمنى‪ ،‬وهو ما جعل ال�ضغوط �أكرب ‪.‬‬

‫من �ساعدك يف جتاوز ال�ضغوط ؟‬

‫غالبا ما �أكون متوترا قبل املواجهات‪ ،‬لكن �أخي جورج �ساعدين كثريا وقال يل‬
‫ب�أنني العب ول�ست �آلة وعلي �أن �أ�ستمتع باللعب لأنها جمرد لعبة ‪.‬‬

‫يف الدقيقة ‪ 64‬من مواجهة الربتغال �أبعدت الكرة من �أمام رونالدو يف‬

‫العدد ‪ -390‬الثالثاء ‪ 12‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪07‬‬

‫""ال�ضغط �سيكون على هولندا لأنها انهزمت‬
‫يف املباراة الأوىل"‬

‫كما حتدث مدرب �أملانيا منذ ‪ 2006‬عن املباراة القادمة �أمام "الطواحني"‬
‫الهولندية التي تبدو �أ�صعب بالن�سبة له‪ ،‬وقال يف هذا ال�ش�أن‪" :‬مباراتنا‬
‫القادمة �ستكون �أمام املنتخب الهولندي واملنتخبان يعرفان بع�ضهما‬
‫جيدا‪ ،‬فكال املدربني يعرفان طريقة لعب كل فريق‪ ،‬وهو ما يجعل‬
‫املباراة �أقوى و�أ�صعب بالن�سبة لنا مقارنة باملباراة الأوىل"‪ ،‬لكنه يف‬
‫املقابل �أكد ب�أن ال�ضغط �سيكون �أكرب على املنتخب الهولندي باعتباره‬
‫انهزم يف املواجهة الأوىل �أمام املنتخب الدامناركي ‪.‬‬

‫املدرب يرف�ض احلديث عن تكرار �إجناز ‪1992‬‬

‫يف املنتخب الأملاين هناك باد�شتوبر مقارنة ب�سنه كما �أن هوميلز مدافع جيد‪،‬‬
‫يوجد مريت�ساكر الذي يتمتع بخربة كبرية‪� ،‬أما بالن�سبة للبقية ف�أظن �أن بيكي وتياغو‬
‫الأف�ضل حاليا فهم �أقوياء للغاية‪ ،‬بالن�سبة يل فيديت�ش �أحد �أف�ضل املدافعني لكنه تقدم‬
‫يف ال�سن وقبله كان لو�سيو الأف�ضل ‪.‬‬

‫نعم بع�ض ال�شيء‪ ،‬لكن بالنظر �إىل العب بحجمه ف�إنك ال حتتاج �إىل احلديث عنه‪،‬‬
‫لقد تابعت بع�ض ''الفيديوهات''‬
‫له وكان لدي �إح�سا�س �أنني‬
‫حم�رض جيدا ملواجهته‪.‬‬

‫من جهة �أخرى دافع مدرب املنتخب عن العبه ماريو غوميز الذي‬
‫تلقى انتقادات الذعة عقب املباراة الأوىل رغم �أنه �سجل هدف الفوز‪،‬‬
‫خا�صة من �شول العب البايرن ال�سابق‪ ،‬وقد �أكد لوف �أن ماريو يتمتع‬
‫ب�أ�سلوب عاملي عندما يكون يف يومه‪ ،‬لكنه مل ي�ستبعد بع�ض التغيريات‬
‫وم�شاركة كلوزه‪ ،‬مريت�ساكر وغوتزه يف املباراة القادمة‪ ،‬وهو الثالثي‬
‫الذي �أكد ب�أنه تعافى نهائيا من الإ�صابات التي كان يعاين منها �سابقا ‪.‬‬

‫حقق املنتخب الدامناركي فوزا مهما يف املواجهة الأوىل من الدور الأول‬
‫لنهائيات ك�أ�س �أمم �أوروبا �أمام املنتخب الهولندي و�صيف بطل العامل‬
‫يف ‪ 2010‬وامل�صنف �ضمن اخلم�سة الأوائل يف ترتيب ''الفيفا''‪ ،‬وهو الفوز‬
‫الذي اعتربه كثريون مفاج�أة الدور حلد الآن مبا �أن باقي النتائج كانت‬
‫منطقية يف باقي املباريات �إذا ا�ستثنينا الهزمية النكراء التي مني بها‬
‫املنتخب الت�شيكي �أمام نظريه الرو�سي‪ ،‬لكن �أ�شد املتفائلني من ع�شاق‬
‫املنتخب الدامناركي كان ميني نف�سه بالتعادل �أمام ''الطواحني''‪ ،‬لكن‬
‫الفوز �أخلط جميع ح�سابات املجموعة وجعل �آمال ''الديناميت''‬
‫حتيا من جديد ‪.‬‬

‫�سبق لك و�أن �صرحت ب�أن كري�ستيانو �أكرث كماال لكن مي�سي �أف�ضل‬
‫العب‪ ،‬ما الفرق بينهما ؟‬

‫�أخربين املدرب منذ مدة ب�أنني �أت�أقلم ب�شكل جيد مع املجموعة وكنت م�رسورا‬
‫للغاية لأنه و�ضع ثقته يف‪ ،‬خا�صة بعد �أ�سبوع �صعب للغاية لكن الأمر كان مهما جدا‬
‫بالن�سبة يل يف ظل وقوف جميع املنتخب ورائي‪.‬‬

‫"غوميز مهاجم رائع لكنني قد �أ�شرك كلوزه"‬

‫''الديناميت'' �صاحب املفاج�أة‬
‫الوحيدة يف ''الأورو'' حلد الآن‬

‫عاد الدويل الأملاين جريوم بواتينغ الذي خا�ض مواجهة الربتغال كظهري‬
‫�أمين على غري العادة للحديث عن مواجهته اخلا�صة مع الربتغايل كري�ستيانو‬
‫رونالدو‪ ،‬حيث �أف�صح عن العديد من الأمور التي �ساعدته يف �إيقافه‪ ،‬كما‬
‫حتدث عن بع�ض الأمور الأخرى التي تخ�ص "الأورو" واملواجهة املقبلة �أمام‬
‫املنتخب الهولندي ‪.‬‬

‫�أمام كري�ستيانو �أديت دورك على �أكمل وجه‪ ،‬هل كنت تعلم انك �ستلعب‬
‫منذ البداية ؟‬

‫عقد يواكيم لوف‬
‫مدرب املنتخب‬
‫الأملاين م�ؤمترا‬
‫�صحفيا رفقة‬
‫العبه ماريو غوميز‬
‫يوم �أم�س‪ ،‬حيث‬
‫حتدث فيه مدرب‬
‫"املان�شافت" عن‬
‫ا�ستعدادات �أملانيا‬
‫للمباراة الثانية يف‬
‫الدور الأول �أمام‬
‫املنتخب الهولندي‪،‬‬
‫وعن الت�شكيلة‬
‫التي �ستخو�ض‬
‫اللقاء القادم‪ ،‬كما‬
‫تطرق املدرب �إىل‬
‫االنتقادات التي‬
‫يتعر�ض لها املهاجم‬
‫ماريو غوميز عقب‬
‫كل مباراة‪ ،‬وعن‬
‫التغيريات التي قد‬
‫يجريها يف مباراة‬
‫الغد ‪.‬‬

‫الدامنارك‬

‫"كري�ستيانو العب متكامل ولهذه‬
‫الأ�سباب متكنت من �إيقافه"‬

‫اال�ستقرار بالدرجة الأوىل‪ ،‬ف�أنا الزلت العبا �شابا وب�إمكاين التح�سن كثريا يف‬
‫التمركز وحتى يف ت�سجيل الهداف ‪.‬‬

‫لوف يدافع عن غوميز ويلمح �إىل‬
‫تغيريات‬

‫علينا �أن نكون جد حذرين من املنتخب الهولندي لأننا يف املباراة‬
‫ال�سابقة مل نكن بنف�س م�ستوانا يف جميع �أطوار اللقاء‪ ،‬بعد خ�سارتهم‬
‫�أمام الدامنارك �سيحاول العبو املنتخب الهولندي فعل كل �شيء �أمامنا‬
‫و�أنا واثق جدا من قدرتهم على الفوز ‪.‬‬

‫مناف�سك القادم من املحتمل �أن يكون �إبراهيم �أفالي‪ ،‬كيف‬
‫�ستتعامل معه ؟‬

‫من اخلط�أ الرتكيز على العب واحد عند مواجهة منتخب مثل هولندا يطبق �أ�سلوبا‬
‫مرنا ويعتمد على عدد كبري من املهاجمني‪ ،‬فـ روبن ينتقل بني اجلهتني ويتلقى الدعم‬
‫من �أفالي و�شنايدر دون �أن نن�سى فان بري�سي الذي يرتاجع �أحيانا‪ ،‬لذا علينا �أن نركز‬
‫على تطبيق خطة حمكمة ‪.‬‬

‫�سبق لكم �أن واجهتم هولندا م�ؤخرا يف مباراة ودية وفزمت عليها بنتيجة‬
‫(‪ ،)3-0‬هل �سيتكرر ال�سيناريو هذا الأربعاء ؟‬

‫لقد كانت مباراة ودية فقط كما �أن املنتخب الهولندي كان يعاين من غياب �أبرز‬
‫العبيه لكنه اليوم بت�شكيلة مكتملة‪ ،‬ثم ال يجب �أن نن�سى �أننا ب�صدد خو�ض نهائيات‬
‫نقال عن موقع االحتادية الأملانية‬
‫ ‬
‫ك�أ�س �أمم �أوروبا ‪.‬‬

‫‪EL Heddaf N° 390 - Mardi 12 Juin 2012‬‬

‫الفوز الذي حققه زمالء روميدال كان له الوقع الإيجابي على الت�شكيلة‬
‫خا�صة �أنه كان �أمام �أحد �أكرب املر�شحني للتتويج بك�أ�س الأمم الأوروبية‬
‫ويتعلق الأمر باملنتخب الهولندي‪ ،‬ورغم ذلك فقد حافظ املدرب مارتن‬
‫�أول�سن على هدوئه رغم �إقراره ب�أن الفوز املحقق م�ستحق بدرجة‬
‫كبرية‪ ،‬لكنه يرف�ض احلديث عن الت�ألق يف املباريات القادمة و�إعادة‬
‫�إجناز ‪ 1992‬حني فاز املنتخب الدامناركي باللقب بعد �أن ا�ستدعي‬
‫للمناف�سة يف �آخر حلظة‪ ،‬ويف�ضل خو�ض املواجهات واحدة بواحدة وكل‬
‫منها على حدى‪ ،‬وهو ما �سيعمل على تطبيقه بدءا مبباراة الغد �أمام‬
‫املنتخب الربتغايل ‪.‬‬

‫الدامناركيون منتظرون بقوة يف مباراة الغد‬

‫�شهدت املباراة الأوىل �أمام املنتخب الهولندي ح�ضورا جماهرييا حمت�شما‬
‫لأن�صار املنتخب الدامناركي‪ ،‬حيث كان امللعب كله تقريبا بالأو�شحة‬
‫والأعالم الربتقالية اخلا�صة ب�أن�صار منتخب ''الطواحني''‪ ،‬حيث �أبدى‬
‫الكثري منهم تخوفه من هزمية تاريخية لزمالء �إيريك�سون يف تلك‬
‫املواجهة خا�صة �أنها الأوىل يف البطولة‪ ،‬لكن الفوز املحقق واملفاج�أة‬
‫املدوية التي فجرها منتخب ''الديناميت'' جعلت حلم �أن�صاره يكرب على‬
‫الأقل بتجاوز دور املجموعات‪ ،‬ما �سيجعلهم يح�ضرون يف مباراة الغد �أمام‬
‫املنتخب الربتغايل ب�أعداد غفرية ‪.‬‬

‫ويل العهد الدامناركي ي�ؤكد ح�ضوره‬
‫مواجهة الربتغال‬

‫ولن يقت�صر احل�ضور على اجلانب اجلماهريي فقط‪ ،‬فقد �أعلن الق�صر‬
‫امللكي يف الدامنارك عن ح�ضور ويل العهد الأمري فريديريك للمواجهة‬
‫الثانية من الدور الأول �أمام املنتخب الربتغايل غدا الأربعاء بعد �أن‬
‫غاب عن املواجهة الأوىل التي فاز فيها منتخب بالده (‪� )1-0‬أمام املنتخب‬
‫الهولندي‪ ،‬ويعترب الأمري فريديريك �شخ�صية مولعة بالريا�ضة وكرة‬
‫القدم فهو ع�ضو يف اللجنة الأوملبية الدولية كما �أنه راع وع�ضو �شريف‬
‫يف العديد من االحتادات الريا�ضية‪ ،‬يذكر �أن العديد من ال�شخ�صيات‬
‫ال�سيا�سية الأوروبية �أعلنت مقاطعتها وعدم ح�ضورها ملباريات ''الأورو''‬
‫بـ �أوكرانيا وبولونيا‪.‬‬

‫املجموعة الثالثة‬

‫�إ�سبـــــــــــــــــانيا‬

‫التعادل مع �إيطاليا مل ير�ض اجلمهور الإ�سباين‬

‫ديل بو�سكي يتحدى ال�صحافة وي�ؤكد �أنه لن ي�شرك‬
‫مهاجـــما �أمــــام �إيرلنــــــدا‬

‫�إيطاليا"‪ ،‬وتابع ‪" :‬قمنا مبا اعتقدنا �أنه �صحيح‬
‫و�سنوا�صل العمل بنف�س الطريقة‪ ،‬ومن املرجح �أن‬
‫يكون فابريغا�س يف الهجوم خالل املباراة القادمة‬
‫�أمام �إيرلندا‪ ،‬نحن ال نغري فل�سفة فريقنا ب�سبب‬
‫االنتقادات بل لأ�سباب فنية فقط"‪.‬‬

‫تعر�ض في�شنتي ديل بو�سكي مدرب املنتخب‬
‫ّ‬
‫الإ�سباين �إىل انتقادات �شديدة من طرف ال�صحافة‬
‫حملته‬
‫الإ�سبانية بعد التعادل �أمام �إيطاليا‪� ،‬إذ ّ‬
‫م�س�ؤولية الإخفاق باعتماده على ت�شكيلة ال حتتوي‬
‫على �أي مهاجم‪...‬‬

‫يف الوقت الذي حتجج فيه جنوم "املاتادور"‬
‫ب�سوء �أر�ضية امليدان التي �أعاقت حتركاتهم كثريا‬
‫–على حد تعبريهم‪� -‬إىل درجة �أن العبي بر�شلونة‬
‫و�صفوها بالكارثية‪ ،‬وكان بع�ض املحللني قد �أ�شاروا‬
‫�إىل �أن دخول توري�س يف �أخر ع�رش دقائق من مباراة‬
‫�إيطاليا جعل منتخب "الروخا" يظهر ب�أف�ضل �صورة‬
‫ممكنة باعرتاف جوزي مورينيو مدرب ريال مدريد‪،‬‬
‫�إال �أن تف�سري ديل بو�سكي له ما يربره ح�سب البع�ض‬
‫حتى و�إن مل تنجح خطته كثريا �أمام "الأزوري"‪.‬‬

‫جعلهم ي�ضيعون �أهدافا �سهلة‪ ،‬وقد قال‪" :‬نحن‬
‫نثق كثريا يف عملنا وفيما نقوم بها حاليا‪ ،‬لدينا‬
‫ثالثة مهاجمني رائعني يف الفريق �إال �أن �سي�سك‬
‫مهاجم جيد �أي�ضا والدليل �أنه �سجل هدفا يف مباراة‬

‫من جهة �أخرى‪� ،‬إنتقد لوي�س �أراغوني�س مدرب املنتخب الإ�سباين‬
‫ال�سابق خيارات ديل بو�سكي املدرب احلايل‪ ،‬حيث �أكد �أن �إ�سبانيا‬
‫�سيطرت بالفعل على املباراة وا�ستحوذت على الكرة لكن دون‬
‫فعالية كبرية‪ ،‬مت�سائال عن �سبب �إ�رشاك فابريغا�س كر�أ�س حربة يف‬
‫وجود العب مميز –ح�سبه‪ -‬مثل توري�س‪ ،‬وقال يف هذا‪" :‬لقد بدا وا�ضحا �أن‬
‫الدفاع الإيطايل مل يواجه مهمة �شاقة يف ال�شوط الأول‪ ،‬ولكن الو�ضع تغري مع دخول‬
‫فرناندو توري�س كر�أ�س حربة فدخوله فتح م�ساحات يف دفاع �إيطاليا و�أعطى �إ�سبانيا‬
‫عمقا هجوميا كان مفقودا يف ال�شوط الأول‪� ،‬صحيح �أن �سي�سك فابريغا�س العب يجيد‬
‫الأدوار الهجومية‪ ،‬ولكنه لي�س ر�أ�س حربة‪ ،‬ولو كنت مكان ديل بو�سكي لبد�أت املباراة‬
‫مبهاجم �رصيح"‪.‬‬

‫كا�سيـــا�س‪":‬نتيجـــة كرواتـيا ع ّقدت �أو�ضاع‬
‫املجمـــوعة والت�أهل �سيكون مـــن ن�صــــيبنا"‬
‫"لن نعود �إىل مدريد قبل الفاحت جويلية القادم"‬

‫�أدىل �إيكر كا�سيا�س حار�س املنتخب الإ�سباين بحوار ق�صري ل�صحيفة "�أ�س" الإ�سبانية‪� ،‬أكد فيه �أن‬
‫"املاتادور" لن يت�أثر بتعادل �إيطاليا معتربا �أن هام�ش اخلط�أ مل يعد ممكنا لفريقه يف املباريات القادمة‪،‬‬
‫كما �شدد كا�سيا�س �أن لعب املباراة النهائية �سيبقى هدف الفريق حتى بعد تعرث املباراة الأوىل‪.‬‬

‫هل كنتم تنتظرون التعادل �أمام �إيطاليا؟‬

‫كنا نعرف �أننا �سنعاين كثريا �أمام هذا‬
‫الفريق‪ ،‬لكن انتظرنا الفوز ب�أقل فارق ويف‬
‫النهاية تعادلنا وهذا لي�س �سيئا لأن املناف�س‬
‫لي�س �أي منتخب‪.‬‬
‫اجلمهور كان غا�ضبا جدا على النتيجة ‪..‬‬

‫�ستلعبون ب�ضغط كبري �أمام �إيرلندا والتعرث‬
‫يعني العودة مبكرا �إىل مدريد؟‬

‫هذا �أخر ما نفكر فيه حاليا‪ ،‬هدفنا هو البقاء‬
‫هنا حتى ‪ 1‬جويلية (موعد النهائي) وتعادل‬
‫�إيطاليا لن يغري هدفنا بهذه ال�سهولة وال�رسعة‪.‬‬
‫من ُت ّ‬
‫ر�شح للت�أهل عن هذه املجموعة؟‬

‫�إنه �أمر معقد جدا و�أمتنى �أن نكون على ر�أ�س‬
‫املت�أهلني‪.‬‬

‫هل تعتقد �أن �سيناريو مونديال ‪2010‬‬
‫�سيتكرر؟‬

‫ال اعتقد ذلك‪� ،‬صحيح �أننا خ�رسنا �أول لقاء‬
‫يف مونديال ‪� 2010‬أمام �سوي�رسا‪ ،‬لكن الأمر‬

‫حاولت �صحيفة "�أ�س" الإ�سبانية �أخذ ر�أي فرناندو‬
‫توري�س حول ا�ستبعاده يف �أخر حلظة وا�ستبداله بـ‬
‫فابريغا�س‪ ،‬لكنها تلقت �إجابات �سطحية من املعني‬
‫بالأمر والذي رف�ض متاما التطرق خليارات مدربه ديل‬
‫بو�سكي‪ ،‬حيث قال‪" :‬علينا �أن نكون �أف�ضل يف املباراة‬
‫القادمة لأن الت�أهل للدور املقبل يفر�ض علينا الفوز يف‬
‫املباراتني املتبقيتني"‪ ،‬و�أ�ضاف‪�" :‬ألعب �أنا �أو �سي�سك املهم �أن‬
‫تفوز �إ�سبانيا‪ ،‬ف�أنا جمرد العب من �ضمن ‪ 23‬العبا يف قائمة‬
‫املدرب وهو الوحيد القادر على تقدير ا�ستعداد كل واحد منا‬
‫قبل املباريات‪ ،‬لذلك ل�ست منزعجا من �شيء و�أنا م�ستعد‬
‫للم�ساعدة كلما �أرادين املدرب"‪.‬‬

‫بيليت�ش يث ّمن فوز �إيرلنـــدا‬
‫ويتوعد �إيطاليا و�إ�سبانيا‬
‫ّ‬

‫يختلف حاليا لأننا لعبنا �أف�ضل �أمام �إيطاليا‪،‬‬
‫�أمتنى �أن يتكرر ال�سيناريو من الآن ف�صاعدا‬
‫حتى نتوج باللقب (يبت�سم)‪.‬‬

‫‪ %91‬من الأن�صار الذين �س�ألناهم عن خطة‬
‫املدرب �أكدوا �أنهم يريدون مهاجما �صريحا‬
‫يف الفريق‪ ،‬ما تعليقك على هذا؟‬

‫ل�ست مدربا حتى �أجيب على هذا ال�س�ؤال‪ ،‬لكن‬
‫ديل بو�سكي يعرف متاما ماذا يفعل و�أظن �أنه‬
‫�إذا الحظ �أخطاء يف املباراة الأوىل �سي�صلحها‪،‬‬
‫وحتى يف مونديال ‪ 2010‬لعبنا بـ دافيد فيا‬
‫�أمام �سوي�رسا ومل ن�سجل‪ ،‬الأمر ن�سبي و�أظن �أن‬
‫التوفيق هو �سبب الفوز الوحيد‪.‬‬
‫كيف ترى مباراة �إيرلندا؟‬

‫الوقت مازال كافيا لن�صلح �أخطاء مباراة‬
‫�إيطاليا و�سنلعب من �أجل ت�سجيل �أكرب عدد‬
‫من الأهداف يف املباريات املقبلة حتى نحقق‬
‫النقاط الكافية‪� ،‬أمتنى �أن يتم ت�صليح �أر�ضية‬
‫امليدان و�أن نلعب يف مالعب جيدة‪ ،‬لأن الفريق‬
‫عانى كثريا من هذا الأمر ونحن ال نختلق‬
‫الأعذار �أبدا‪.‬‬
‫عن يومية "�أ�س"‬

‫�أكد �سالفن بيليت�ش مدرب املنتخب الكرواتي‪� ،‬أن فريقه ظهر بوجه مميز جدا يف املباراة‬
‫الأوىل �أمام �إيرلندا لكنه �شدد على �أن هذا مل يكن �سوى البداية‪ ،‬حيث ورغم الغيابات الكثرية‬
‫يف �صفوفه خا�صة النجم �أوليت�ش مهاجم بايرن ميونيخ‪� ،‬إال �أن "الكروات" ظهروا بوجه‬
‫رائع جدا وقدموا مباراة بطولية �أمام �أ�شبال تراباتوين الذين مل يتمكنوا من ال�صمود �أمام‬
‫قوة زمالء مودريت�ش‪ ،‬وقد �أكد مدرب كرواتيا �أن هدف الفريق لن يكون امل�شاركة فقط مثلما‬
‫يعتقد البع�ض‪� ،‬إذ �أن تواجده مع �إ�سبانيا و�إيطاليا يف نف�س املجموعة ال يعني �شيئا بالن�سبة‬
‫له‪ ،‬بل �سي�سعى بكل قوة –ح�سبه‪ -‬لت�أكيد فوز �إيرلندا يف املباراة القادمة �أمام �إيطاليا‪.‬‬

‫"�سنهزم �إيطاليا �أو �إ�سبانيا و�سنت�أهل للدور القادم"‬

‫وبلغة التحدي‪� ،‬أكد بيليت�ش �أن فريقه قادر على هزم �أحد املر�شحني للت�أهل يف هذه‬
‫املجموعة �إيطاليا و�إ�سبانيا‪ ،‬م�شريا �إىل �أن العبيه ميكنهم تقدمي الأف�ضل يف املواجهات‬
‫الكبرية �أمام فرق من هذا العيار‪ ،‬وقال يف هذا‪�" :‬إ�سبانيا و�إيطاليا هما الفريقان املر�شحان‪،‬‬
‫ولكني �أعتقد ب�أننا قادرون على هزميتهما �أو �أحدهما على الأقل"‪ ،‬و�أ�ضاف‪" :‬لقد �أثبت‬
‫الالعبون �أمام �أيرلندا قدرتهم على مواجهة ال�ضغط والظروف ال�صعبة و�أنا را�ض متاما عن‬
‫الفوز بذلك الأداء و�أنتظر وجها �أف�ضل يف مباراة �إيطاليا"‪.‬‬

‫راكيت�ش‪" :‬فر�صتنا‬
‫�أ�صبحت كبرية يف الت�أهل‬
‫للدور الثاين"‬

‫االحتادية الإ�سبانية �سرتفع �شكوى حول‬
‫�أر�ضية ملعب املباراة‬

‫ذكرت م�صادر �صحفية �إ�سبانية‪� ،‬أن االحتادية الإ�سبانية لكرة‬
‫القدم تدر�س رفع �شكوى لالحتاد الأوروبي لكرة القدم حول‬
‫�أر�ضية ملعب "غدان�سك"‪ ،‬حيث �أكد العبو املنتخب الإ�سباين‬
‫وحتى املدرب ديل بو�سكي �أن الع�شب كان جافا لأق�صى الدرجات‬
‫ما دفع بامل�س�ؤولني الإ�سبان �إىل طلب تبليله قبل مباراة �إيطاليا‬
‫وهو ما رف�ضته �إدارة امللعب‪ ،‬ف�ضال عن كونه غري م�ستوي وهو ما‬
‫ت�سبب يف �ضياع الكثري من الفر�ص على زمالء القائد كا�سيا�س‪،‬‬
‫ويف هذا ال�صدد �صرح الناطق الر�سمي لالحتادية الإ�سبانية‬
‫ل�صحيفة "ماركا" الإ�سبانية قائال‪" :‬الأر�ضية كانت كارثية‬
‫و�أثرت ب�شكل مبا�شرة على الالعبني‪ ،‬ومن غري املعقول �أن‬
‫ن�صادف هذه امل�شاكل يف دورة كبرية مثل ك�أ�س �أوروبا للأمم"‪.‬‬

‫ممثل ال�شركة التي و�ضعت الع�شب ي�ؤكد �أنها‬
‫الأر�ضية الأقل �سعرا‬

‫نعم‪ ،‬لأن اجلميع انتظر الفوز لكن كان من‬
‫ال�صعب ت�سجيل �أهداف كثرية �أمام �إيطاليا‬
‫بدفاعها رغم �أننا و�صلنا للمرمى عدة مرات‪،‬‬
‫على كل يجب على اجلمهور �أن ال يقلق كثريا‬
‫لأننا نثق يف �أنف�سنا ونحن قادرون على‬
‫ا�ستعادة ال�سيطرة على املجموعة‪.‬‬
‫كان من الوا�ضح �أن التناف�س لن ينح�رص‬
‫بني �إ�سبانيا و�إيطاليا لأن كرة القدم تطورت‬
‫وكرواتيا وحتى �إيرلندا متلك م�ستوى كبريا‪،‬‬
‫والأن تعقدت املجموعة و�صار مفرو�ضا علينا‬
‫الفوز يف اللقاءين القادمني ل�ضمان الت�أهل‪،‬‬
‫وهذا �شيء لي�س �صعب علينا لكنه لي�س �سهال‬
‫�أي�ضا‪ ،‬يجب �أن جنعل ظروف املباراة يف‬
‫�صاحلنا‪.‬‬

‫ويف نف�س ال�سياق‪� ،‬أكد في�شنتي ديل بو�سكي �أن‬
‫نتيجة التعادل التي بد�أ بها م�شاركته يف بطولة‬
‫�أمم �أوروبا ‪ 2012‬مل تقلقه كثريا‪ ،‬م�شريا �إىل �أن اللقب‬
‫يبقى الهدف الأ�سا�سي ملنتخب "املاتادور" يف هذه‬
‫الدورة‪ ،‬و�أ�ضاف‪" :‬لعبنا مباراة متوازنة خا�صة‬
‫يف ال�شوط الثاين الذي كنا فيه �أقرب لت�سجيل عدة‬
‫�أهداف‪� ،‬إيطاليا معروفة ب�أ�سلوبها ومن الطبيعي �أن‬
‫تعاين �أمامها خا�صة و�أنه لعبت بخم�سة مدافعني‪،‬‬
‫لكن هذا مل مينعنا من �إظهار قدرتنا يف التحم‬
‫بالكرة ملدة طويلة وهذا يعطيني الثقة ب�أننا �سنكون‬
‫�أف�ضل يف املباريات القادمة"‪ ،‬وتابع‪" :‬هدفنا هو‬
‫الفوز باللقب وهذا يعني �أنك ال متلك هام�شا كبريا‬
‫للخط�أ‪ ،‬رمبا ا�ستهلكنا فر�صتنا مع الأخطاء لكننا‬
‫�سن�سعى للتاج بكل قوة"‪.‬‬

‫توري�س يرف�ض التعليق‬
‫وي�ؤكد احرتامه للمدرب‬

‫�أراغوني�س‪":‬فابريغا�س لي�س ر�أ�س حربة‬
‫يا ديل بو�سكي"‬

‫كرواتيا حققت فوزا كبريا وهذا �سيجعل‬
‫املناف�سة ت�شتد‪� ،‬ألي�س كذلك؟‬

‫كرواتيا قد تخلط �أمور املجموعة الثالثة‬

‫"ل�ست حمبطا من النتيجة وهدفنا‬
‫مازال اللقب"‬

‫نغي فل�سفتنا ولن ن�شرك مهاجما‬
‫"لن رّ‬
‫�صريحا يف املباراة القادمة"‬

‫دافع ديل بو�سكي مدرب منتخب �إ�سبانيا ب�شدة‬
‫على خياراته‪ ،‬حيث �أكد �أنه مقتنع متاما ب�أن‬
‫فل�سفته فعدم �إقحام ر�أ�س حربة �ستكون الأف�ضل يف‬
‫املباريات املقبلة‪ ،‬م�شريا �إىل �أن العبيه متكنوا من‬
‫�صنع اخلطر عدة مرات‪ ،‬لكن �سوء الأر�ضية واحلظ‬

‫كـــــــــــــــــرواتيا‬

‫يف نف�س ال�سياق‪� ،‬أكد �ألك�سندر ري�شرت النم�ساوي و�أحد اخلرباء‬
‫يف ال�شركة التي �أ�شرفت على و�ضع ع�شب ملعب "غدان�سك"‪� ،‬أن‬
‫قرار املنظمني يف بولونيا با�ستخدام �أر�ضية �أقل �سعرا هو ال�سبب‬
‫وراء �شكوى العبي املنتخب الإ�سباين‪ ،‬م�شريا �إىل �أن اللجنة‬
‫املنظمة طلبت و�ضع الع�شب الأغلى �سعرا يف ملعب االفتتاح‬
‫فيما اكتفت بع�شب الدرجة الثانية يف ملعب مباراة �إ�سبانيا‬
‫و�إيطاليا‪ ،‬والذي يت�سم –ح�سبه‪ -‬بال�صالبة من جهة وتباعده‬
‫فوق الأر�ضية ما يجعله غري م�ستوي‪ ،‬عك�س النوعية الأوىل‬
‫التي تعرف بغزارة الع�شب ما يجعله يقرتب من بع�ضه كثريا‬
‫ويتال�صق لدرجة ال ميكن معها ظهور �أي ذرة من الرتبة‪.‬‬

‫�أمري �إ�سبانيا زار فندق بعثة املنتخب �أم�س‬

‫�أكد �إيكان راكيتيت�ش العب الو�سط الكرواتي‬
‫�سعادته البالغة بفوز بالده على �إيرلندا يف افتتاح‬
‫مباريات منتخب كرواتيا خالل "�أورو ‪ ،"2012‬حيث‬
‫�أكد العب �إ�شبيلية الإ�سباين �أنهم ي�ستحقون الفوز‬
‫�أمام �أ�شبال تراباتوين رغم ال�صعوبة التي ظهرت يف‬
‫فرتات خمتلفة من اللقاء‪ ،‬كما �أ�شار راكيت�ش �إىل �أن‬
‫هدف كرواتيا �سيكون الو�صول �إىل �أبعد نقطة ممكنة‬
‫رغم �صعوبة املجموعة‪ ،‬و�أ�ضاف‪" :‬علينا �أن نوا�صل‬
‫اللعب وفقا لأدائنا املعهود‪ ،‬وبعد فوزنا �أعتقد �أن‬
‫فر�ص الو�صول للدور الثمن نهائي جيدة للغاية‪،‬‬
‫ولكننا ندرك �أن �إ�سبانيا و�إيطاليا مناف�سان يف غاية القوة وعلينا ال�صمود �أمامهما"‪.‬‬

‫اال�شتباك كان بني �أن�صار فريقني كرواتيني‬

‫اعتقـــال ثالث منا�صــــرين لـ كرواتــــيا‬
‫ب�سبــــب ا�شتــــباك عنـــــيف‬

‫قام "فيليبي" �أمري �إ�سبانيا وويل العهد بزيارة مكان �إقامة الوفد‬
‫الإ�سباين �صبح �أم�س للرفع من معنويات الالعبني‪ ،‬حيث جتاذب‬
‫�أطراف احلديث مع املدرب ديل بو�سكي وبع�ض الالعبني يف‬
‫الفريق‪ ،‬قبل �أن يلقي خطابا على الالعبني هو الثاين له منذ‬
‫انطالق "الأورو"‪ ،‬حيث حث زمالء �إنيي�ستا على ن�سيان مباراة‬
‫�إيطاليا والفوز يف املباريات القادمة من �أجل �إ�سعاد ال�شعب‬
‫الإ�سباين‪ ،‬وف�سرت بع�ض و�سائل الإعالم هذا الت�صرف من الأمري‬
‫ك�ضغط من نوع �أخر على الالعبني‪ ،‬خا�صة و�أن رائحة ال�سيا�سة‬
‫تفوح من ت�صرفاته على خلفية الأزمة املالية واالقت�صادية‬
‫العميقة التي تهدد كيان �إ�سبانيا هذه الأيام‪ ،‬والتي يجب �أن‬
‫يتنا�ساها ال�شعب الإ�سباين عن طريق جناحات "املاتادور"‪.‬‬
‫ــــــــــــــــــــــــــــــ‬

‫ا�ستئناف التدريبات اليوم حت�سبا ملباراة �إيرلندا‬

‫بعد �أن كان العبو املنتخب الإ�سباين قد ا�ستفادوا من يوم راحة‬
‫�أم�س‪� ،‬سيعود �أ�شبال ديل بو�سكي للتدريبات اليوم حت�ضريا‬
‫للمباراة القادمة �أمام �إيرلندا يوم اخلمي�س املقبل والتي‬
‫�ستكون حا�سمة جدا‪� ،‬إذ �أن �أي نتيجة غري الفوز �ستجعل حامل‬
‫اللقب يعود مبكرا �إىل مدريد بعد �أن كان �أبرز املر�شحني للفوز‬
‫بالبطولة‪ ،‬وجتدر الإ�شارة �أن م�صادر �صحفية كثرية �أكدت‬
‫�إمكانية جتريب املدرب ديل بو�سكي خلطة بديلة يف حالة عدم‬
‫متكن فريقه من ت�سجيل الأهداف ب�أ�سلوبه احلايل الذي يعتمد‬
‫على عدم اللعب بر�أ�س حربة �صريح‪.‬‬

‫�ألقت ال�رشطة البولونية القب�ض على ثالثة من م�شجعي كرواتيا ب�سبب اال�شتباك وقذف‬
‫رجال ال�رشطة بالزجاجات واملقاعد خالل املباراة التي فاز فيها املنتخب الكرواتي على‬
‫نظريه الإيرلندي بثالثية مقابل هدف وحيد‪ ،‬وقال املتحدث با�سم ال�رشطة يف ت�رصيحات‬
‫لوكالة الأنباء الأملانية ب�ش�أن الأحداث التي وقعت قبل بدء املباراة ‪" :‬كان هناك م�شادات بني‬
‫جمموعتني من م�شجعي كرواتيا وجرى �إلقاء مقعدين و�إ�شعال الألعاب النارية ولكن �سيطرنا‬
‫على الو�ضع ب�رسعة"‪ ،‬و�أو�ضح املتحدث �أن اال�شتباكات ن�شبت بني م�شجعي فريقني متناف�سني‬
‫يف كرواتيا وعندما حاولت ال�رشطة ف�ض اال�شتباك قُذفنا‬
‫بالزجاجات وبالألعاب النارية‪.‬‬

‫العدد ‪ -٣٩٠‬الثالثاء ‪ ١٢‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪08‬‬

‫‪EL Heddaf N° 390 - mardi 12 Juin 2012‬‬

‫�إيطاليا‬

‫المجموعة الثالثة‬

‫يكون قد �أهدر فر�صته الأخرية �أمام �إ�سبانيا‬

‫بالوتيلــــــي يخ ّيـــب الآمــــال وي�ضيــــــع‬
‫فر�صـــــة حجــــــز مكانتــــــه‬
‫�ضيع ماريو بالوتيلي فر�صة ذهبية‬
‫يف املقابلة التي كانت ملنتخبه �أمام‬
‫�إ�سبانيا يف افتتاح مقابالت املجموعة‬
‫الثالثة‪ ،‬ففي الوقت الذي و�ضع فيه‬
‫ت�شيزاري برانديلي الثقة يف الالعب‬
‫�صاحب الأ�صول الغانية و�أدخله �أ�سا�سيا‬
‫على ح�ساب العب �صاحب خربة من‬
‫طينة دي ناتايل �أحد هدايف البطولة‬
‫الإيطالية املنتظمني يف املوا�سم‬
‫الأخرية‪...‬‬

‫ظهر جنم مان�ش�سرت �سيتي الإجنليزي بوجه‬
‫مل يرق �إىل امل�ستوى املطلوب وظهر خارج‬
‫الإطار متاما رغم ظهوره مركزا كثريا قبل‬
‫بداية اللقاء‪ ،‬وجاءت الفر�صة التي �ضيعها‬
‫بالوتيلي وجها لوجه �أمام كا�سيا�س‬
‫ومتاطله يف و�ضع الكرة يف ال�شباك قبل �أن‬
‫يلتحق به رامو�س لتزيد الطني بلة وتعزز‬
‫الأ�صوات املنادية ب�إعادته �إىل االحتياط‪.‬‬

‫تنويه كبري ب�شجاعة‬
‫برانديلي حلظة �إخراجه‬

‫ورغم �أن ت�شيزاري برانديلي اعرتف �أنه‬
‫مل يخطئ متاما يف االعتماد على الثنائي‬
‫كا�سانو بالوتيلي منذ البداية و�أنهما قدما‬
‫ما طلبه منهما رغم حتفظه على عدم‬
‫ت�سجيلهما �إال �أن اجلميع من متتبعني‬
‫وحمللني وحتى �أن�صار املنتخب الإيطايل‬
‫على �شبكة الأنرتنت نوهوا كثريا بقراره‬
‫بتغيري املهاجم ال�سابق لـ الإنتري دقائق‬
‫فقط بعد ت�ضييعه لقطة هدف حمقق �أمام‬

‫�إيطاليا تتخلى عن عادات زمان‬
‫و''الكاتينات�شو'' يف خــــرب كـــان‬

‫فاج�أ املنتخب الإيطايل اجلميع يف املقابلة االفتتاحية للمجموعة‬
‫الثالثة التي جمعته باملنتخب الإ�سباين‪ ،‬لي�س بالنتيجة التي �آلت �إليها‬
‫املقابلة و�إيقافه بطل العامل و�أوروبا و�إمنا بالطريقة التي لعب بها‬
‫�أمامه‪ ،‬فرغم وجود بوادر تغري ظهرت من خالل مقابالت الت�صفيات‬
‫امل�ؤهلة لك�أ�س �أوروبا للأمم واعتماد الإيطاليني على خطط هجومية‬
‫بحتة �إال �أن ال �أحد كان ينتظر �أن يكرر «الآزوري'' فعلته يف م�ستوى‬
‫�أكرب من ذلك الذي كان يف الت�صفيات فاملنتخب الإيطايل تخلى‬
‫عن عاداته القدمية وارتدى ثوبا جديدا جعل البع�ض يعلق �أن‬
‫«الكاتينات�شو'' �أ�صبح يف خرب كان‪.‬‬

‫برانديلي كان عند وعده ومل يرتاجع‬

‫و�إذا كان هناك �شخ�ص يعود الف�ضل له يف هذا التغيري فهو من دون‬
‫�أدنى �شك ت�شيزاري برانديلي الذي �سبق له الت�أكيد على �أن �إيطاليا �ستظهر بوجه مغاير متاما منذ‬
‫املقابلة الأوىل يف «الأورو'' وهو ما حدث يف الأخري‪ ،‬حيث من املعروف عن مدرب «الآزوري'' �أنه مييل‬
‫للعب الهجومي وي�ستمد �أفكاره من نظريات ال�ضغط على املناف�س والتمريرات الق�صرية‪ ،‬ورغم �شكوك‬
‫الأغلبية من املتتبعني يف تطبيق برانديلي لأفكاره �أمام منتخب �إ�سباين قوي �إال �أن املدرب الإيطايل‬
‫كان عند وعده وطبق �أفكاره الهجومية و�سمح ملنتخب بالده حتى بالتقدم يف �إحدى فرتات اللقاء‪.‬‬

‫ف ّند �إ�شاعات رحيل برانديلي ودافع عن بالوتيلي‬
‫كا�سيا�س‪ ،‬حيث �أن �أي مدرب �آخر يف العامل‬
‫كان �سيح�سب �ألف ح�ساب قبل القيام بذلك‬
‫نظرا ملزاج بالوتيلي غري امل�ستقر والذي‬
‫كان قادرا على القيام ب�أي ت�رصف يف تلك‬
‫اللحظة‪ ،‬وجاء مورينيو على ر�أ�س املنوهني‬
‫بتغيري برانديلي حني قال‪'' :‬برانديلي كان‬
‫�شجاعا للغاية حني غري بالوتيلي وجنح‬
‫يف ذلك لأن البديل دي ناتايل جاء بالهدف‬
‫مبا�رشة بعد ذلك''‪.‬‬

‫�أمام كرواتيا �أمر م�ستبعد كثريا‪ ،‬و�سيبد�أ‬
‫العب مان�ش�سرت �سيتي بن�سبة كبرية اللقاء‬
‫الثاين كبديل‪ ،‬حيث ينتظر �أن يعتمد مدرب‬
‫«الفيوال'' ال�سابق على كل من كا�سانو الذي‬
‫�سيجدد ثقته فيه نظرا لأدواره املتعددة‬
‫داخل امللعب �إىل جانب دي ناتايل‪ ،‬فيما‬
‫ال ينتظر �أن ت�شهد باقي اخلطوط تغيريات‬
‫بالنظر للمردود الطيب املقدم من طرف‬
‫«الآزوري'' يف �أول مقابلة �أمام �إ�سبانيا‪.‬‬

‫وح�سب الأ�صداء القادمة من مع�سكر‬
‫املنتخب الإيطايل ف�إن اعتماد برانديلي‬
‫على ماريو بالوتيلي يف املقابلة القادمة‬

‫مورينيو‪'' :‬برانديلي‬
‫ال ميلك مهاجما‬
‫حا�سما يف منتخبه''‬

‫االعتماد عليه �أمام كرواتيا‬
‫م�ستبعد جدا‬

‫�إميانويلي جياكرييني‪:‬‬

‫''�شعرت بحما�س �أكرب من ذلك الذي �شعرت به‬
‫و�أنا �أحمل �ألوان اليويف لأول مرة''‬

‫يتحدث �إميانويلي جياكرييني مفاج�أة ت�شيزاري‬
‫برانديلي يف هذا «الأورو'' ويف املقابلة الأوىل لـ‬
‫�إيطاليا �أمام �إ�سبانيا عن ال�شعور الذي انتابه وهو‬
‫يحمل �ألوان منتخب بالده للمرة الأوىل يف م�سريته‬
‫الكروية وعن تزامن ذلك مع مقابلة من حجم تلك‬
‫التي كانت �أمام �إ�سبانيا‪.‬‬

‫كيف تعلق على جمريات مقابلة �إ�سبانيا؟‬

‫املقابلة كانت �صعبة على الطرفني ولكننا ا�ستمتعنا‬
‫بها كثريا لأن اللعب كان مفتوحا من اجلانبني و�أي‬
‫طرف كان ب�إمكانه الت�سجيل واخلروج منت�رصا‬
‫لكن يف �آخر املطاف �أظن �أن الكل �أجمع على �أن‬
‫التعادل نتيجة جد مر�ضية للطرفني و�أن �أي نتيجة‬
‫�أخرى كانت �ستعترب غري عادلة‪ ،‬كل هذا رغم �أننا‬
‫كنا متقدمني يف النتيجة لكن للأ�سف الأمور مل‬
‫تدم طويال‪.‬‬

‫يقال �أن هدف فابريغا�س جاء بعد خط�أ منك؟‬

‫نعم هذا �صحيح‪ ،‬لكن الأمور مل تكن بال�سهولة التي‬
‫يراها البع�ض ففي الوقت الذي و�صلت فيه الكرة‬
‫�إىل فابريغا�س كنت يف مهمة مراقبة العب �آخر‬
‫و�أفكر �أي�ضا يف تطبيق م�صيدة الت�سلل‪ ،‬لكني �أعرتف‬
‫مب�س�ؤوليتي يف هذا الهدف‪.‬‬

‫كيف ع�شت ليلة املقابلة؟‬

‫''�أنا امل�س�ؤول عن‬
‫الهدف الذي �سجله‬
‫فابريغا�س علينا''‬

‫ك�شف جوزي‬
‫مورينيو يف‬
‫اليوم املوايل‬
‫لتعادل‬
‫املنتخب‬
‫الإيطايل‬
‫مع نظريه‬
‫الإ�سباين يف‬
‫ت�صريحات‬
‫نقلتها و�سائل‬
‫الإعالم‬
‫الإيطالية �أن ت�شكيلة املدرب‬
‫ت�شيزاري برانديلي ينق�صها مهاجم‬
‫حا�سم يرتجم كل الفر�ص التي‬
‫ت�أتيه ويحولها �إىل �أهداف‪ ،‬ويبدو‬
‫�أن مدرب ريال مدريد قد الحظ‬
‫الفر�ص الكثرية التي �أ�ضاعتها‬
‫�إيطاليا عن طريق بالوتيلي وكا�سانو‪،‬‬
‫وعن املهاجم دي ناتايل قال‪�'' :‬صحيح‬
‫�أنه الوحيد القادر على �صنع الفارق‬
‫يف الهجوم الإيطايل لكن يجب �أن‬
‫ال نن�سى �أنه يف الـ ‪ 35‬من عمره ولن‬
‫يكون قادرا على التواجد بنف�س‬
‫القوة يف جميع اللقاءات''‪ ،‬وختم‬
‫مورينيو كالمه بتعليق على الالعب‬
‫دي رو�سي حني قال‪�'' :‬إنه ركيزة من‬
‫ركائز الفريق ومن �أح�سن الالعبني‬
‫الإيطاليني''‪.‬‬

‫بوفـــون‪'' :‬هذه هي‬
‫�إيطاليا التي دائما ما‬
‫حلمـــت بهـــا''‬

‫لقد ع�شتها ب�صفاء ذهني كبري وكنت مرتاحا جدا‬
‫من جميع النواحي �سواء معنويا �أو بدنيا‪ ،‬وذلك‬
‫بف�ضل زمالئي يف املنتخب �أ�صحاب اخلربة الكبرية‬
‫والذين طلبوا مني بعد �أن علموا �أنني �س�أكون‬
‫إمكاناتي‬
‫�أ�سا�سيا �أن �أكون هادئا و�أن �ألعب وفق �‬
‫وبخ�صو�ص املردود الكبري الذي �أبان‬
‫ومثلما �أنا متعود عليه يف فريقي‪.‬‬
‫عنه املنتخب الإيطايل يف مقابلته‬

‫وماذا عن دخولك امليدان ب�ألوان الآزوري الأوىل �أكد جيان لويجي بوفون �أنه ر�أى �أخريا �إيطاليا التي دائما ما حلم بها‪،‬‬
‫لأول مرة؟‬
‫تلعب‪ ،‬تخيف‪ ،‬متحدة وت�سجل على �أقوى املناف�سني‪ ،‬حيث قال‪'' :‬عندما كنا‬
‫لقد كانت حلظات رائعة حقا وانتابني �شعور‬
‫منر ب�أ�صعب الفرتات يف لقاء �إ�سبانيا ور�أيت اجلميع يكافح وم�ستعدا للدفع‬
‫بوجهه �أمام الأرجل فرحت كثريا وعلمت �أنني �أرى �إيطاليا التي دائما ما �أردت‬
‫خا�ص‪ ،‬فلقد كنت متحم�سا جدا و�أكرث بكثري مما‬
‫ر�ؤيتها''‪ ،‬وعن قادم املقابالت ك�شف بوفون قائال‪'' :‬اللقاءات كلها �صعبة ولن‬
‫كنت عليه و�أنا �أحمل �ألوان جوفنتو�س لأول مرة‪،‬‬
‫تقل �صعوبة عن مباراة �إ�سبانيا لكن �إن وا�صلنا اللعب بهذه الروح فلن تكون‬
‫ف�أول م�شاركة يل مع املنتخب كانت يف مقابلة‬
‫هناك م�شاكل كبرية �أمامنا''‪.‬‬

‫كبرية ويف مناف�سة راقية و�أظن �أنني حمظوظ جدا‬
‫من هذه الناحية وال �أ�ستطيع طلب �أكرث من ذلك‪.‬‬

‫ماذا قال لك برانديلي يف النهاية؟‬

‫برانديلي ّ‬
‫وغي وجه املنتخب‬
‫وفى بوعوده‬
‫رّ‬

‫نعم‪ ،‬لقد حتدثت مع برانديلي وهن�أين على مردودي‬
‫يف الأخري‪ ،‬و�أنا �أ�شكر املدرب كثريا على الثناء‬
‫والكلمات اجلميلة التي مدحني بها يف النهاية‪ ،‬لقد‬
‫زرع فينا الثقة وطلب منا ع�شية اللقاء �أن نفكر يف‬
‫الفوز فقط ال يف �شيء �آخر‪.‬‬

‫''يف لقطة توري�س تذكرت‬
‫نف�سي عندما كنت مدافعا حرا''‬

‫وعن اللقطة الرائعة التي قام بها �أثناء انتزاعه الكرة من �أرجل املهاجم‬
‫فرناندو توري�س الذي انفرد به وجها لوجه على طريقة املدافعني الكبار‬
‫قال حار�س «ال�سيدة العجوز''‪'' :‬عندما �أخذ توري�س يقرتب مني تذكرت يف‬
‫حلظة من الزمن �أيام بداياتي عندما كنت مدافعا حرا وقررت �أن �آخذ الكرة‬
‫منه بف�ضل اخلربة القليلة التي اكت�سبتها يف ذلك الوقت وجنحت يف الأخري‪،‬‬
‫عن موقع ''توتو يويف'' خا�صة �أن �أي تدخل بالأيدي يف تلك اللقطة كان �سيكلفنا غاليا حتما''‪.‬‬

‫العدد ‪ -390‬الثالثاء ‪ 12‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪09‬‬

‫‪EL Heddaf N° 390 - Mardi 12 Juin 2012‬‬

‫رئي�س االحتادية الإيطالية ينفي املفاو�ضات مع مان�شيني‬
‫نفى جيان كارلو �أبيتي‬
‫رئي�س االحتادية الإيطالية‬
‫لكرة القدم الإ�شاعات التي‬
‫تداولت م�ؤخرا واخلا�صة‬
‫بوجود ات�صاالت بني االحتادية‬
‫الإيطالية واملدرب روبرتو‬
‫خالفة‬
‫بهدف‬
‫مان�شيني‬
‫ت�شيزاري برانديلي عقب نهاية‬
‫هذا ''الأورو'' يف حال �إخفاق‬
‫هذا الأخري‪ ،‬حيث اعترب الرجل‬
‫الأول يف كرة القدم الإيطالية‬
‫كل ما قيل بهذا ال�ش�أن حديث‬
‫�صحافة ال غري وال �أ�سا�س له من‬
‫ال�صحة م�ؤكدا �أن هذه الأ�شياء‬
‫قد حتدث يف النوادي لكن لي�س‬
‫يف بيت �أحد �أعرق منتخبات‬
‫العامل يف لعبة كرة القدم‪،‬‬
‫م�شريا �إىل �أنه قد يكون حتدث‬
‫�إىل مان�شيني لكن لي�س يف �أمور‬
‫لها عالقة بتدريبه املنتخب‪.‬‬

‫�أبيتي‪'' :‬برانديلي‬
‫�سيقودنا �إىل مونديال‬
‫‪ 2014‬حتى يف حال‬
‫�إخفاقه يف الأورو''‬

‫ومقابل نفيه االت�صاالت‬
‫مع روبرتو مان�شيني املدرب‬
‫احلايل لنادي مان�ش�سرت �سيتي‬

‫''بالوتيلي قام بدوره‬
‫�أمام �إ�سبانيا وعليه �أن‬
‫يعرف قيمة الألوان‬
‫التي يحملها''‬

‫الإجنليزي فقد جدد جيان‬
‫كارلو �أبيتي ثقته يف املدرب‬
‫ت�شيزاري برانديلي معتربا �إياه‬
‫رجل مبادئ‪ ،‬واجلميع داخل‬
‫بيت االحتادية يعلم ملاذا و�ضعت‬
‫فيه الثقة لقيادة «الآزوري''‪،‬‬
‫حيث �صرح لإذاعة ''�أنكيو‬
‫�سبورت'' قائال‪'' :‬برانديلي هو‬
‫من �سيقودنا �إىل ك�أ�س العامل‬
‫‪ 2014‬حتى يف حال �إخفاقه يف‬
‫الأورو‪� ،‬إنه رجل نثق فيه كثريا‬
‫ونعلم �أنه �سي�ضيف الكثري من‬
‫الأمور الإيجابية لهذا املنتخب‪،‬‬
‫لقد د�شن املناف�سة بال�شكل‬
‫املطلوب ونتمنى �أن ينجح يف‬
‫بقية امل�شوار''‪.‬‬

‫وقبل �أن يختم جيان كارلو‬
‫�أبيتي حديثه مع الإذاعة‬
‫الإيطالية تطرق �إىل مو�ضوع‬
‫ماريو بالوتيلي الذي �أثار‬
‫�سخط الكثري من الإيطاليني‬
‫يف املقابلة الأوىل �أمام املنتخب‬
‫الإ�سباين‪ ،‬حيث �أكد رئي�س‬
‫االحتادية الإيطالية لكرة‬
‫القدم �أن على بالوتيلي �أن‬
‫يعرف قيمة الألوان التي‬
‫يحملها الآن و�أن الأمر يتعلق‬
‫مبناف�سة دولية من العيار‬
‫الثقيل و�أن �أي خط�أ فيها �سيكلفه‬
‫ويكلف املنتخب غاليا‪ ،‬لكنه يف‬
‫املقابل دافع عن مردود مهاجم‬
‫«ال�سيتيزن'' �أمام «املتادور''‬
‫الإ�سباين حني قال‪'' :‬رغم كل‬
‫�شيء �إال �أنه �أقلق كثريا الدفاع‬
‫الإ�سباين‪ ،‬فاملدافعني يخافون‬
‫منه كثريا ودائما ما يراقبونه‬
‫عن قرب لأنه يعرف كيف يفتح‬
‫امل�ساحات �أمامه و�أمام زمالئه''‪.‬‬

‫�إيرلندا‬

‫�أكد على �ضرورة ت�صحيح الأخطاء �أمام �إ�سبانيا‬

‫تراباتــــــوين‪'' :‬عليـــنا �أن ن�ستـــــرجع‬
‫من الناحيــــــة النف�سيـــة ب�شكــــل جيـــــــد''‬
‫ك�شف جيوفاين تراباتوين املدرب الإيطايل‬
‫املخ�ضرم ملنتخب �إيرلندا �أن العبيه مطالبون‬
‫با�ستعادة قواهم ب�سرعة كبرية قبل املقابلة‬
‫احلا�سمة والقوية املنتظرة �أمام �إ�سبانيا‪ ،‬م�شريا �إىل‬
‫�ضرورة ت�صحيح الأخطاء املرتكبة �أمام كرواتيا‬
‫يف املقابلة التي جرت يوم الأحد‪ ،‬وعن نوعية‬
‫اال�سرتجاع الذي يجب �أن يكون قبل مواجهة‬
‫«املتادور'' الإ�سباين قال تراباتوين‪'' :‬علينا �أن‬
‫نتح�سن من الناحية النف�سية لأن اخل�سارة �أمام‬
‫كرواتيا �أ�ضرت مبعنويات العديد من العبينا كثريا‬
‫وهو ما قد ي�ؤثر علينا يف املقابلة القادمة‪� ،‬أمامنا‬
‫‪ 180‬دقيقة علينا �أن نلعب حظوظنا كاملة فيها فال‬
‫يوجد منتخب �أق�صي �أو ت�أهل �إىل حد الآن''‪.‬‬

‫الإيرلنديون يت�شبثون ب�أمل الت�أهل‬
‫�إىل الدور الثاين‬

‫من جهة �أخرى �أجمع �أغلب العبي املنتخب‬
‫الإيرلندي على �ضرورة الت�شبث ب�أمل الت�أهل‬
‫�إىل الدور الثاين رغم تواجد كل من املنتخبني‬
‫الإ�سباين والإيطايل يف انتظارهم يف اجلولتني‬
‫املقبلتني‪ ،‬وح�سب �سانت ليدغر م�سجل الهدف‬
‫الوحيد لـ �إيرلندا �أمام كرواتيا ف�إنه ال حل‬
‫�سوى تقدمي مقابلتني بطوليتني �أمام املنتخبني‬
‫العريقني وا�ستهداف ال�صعود �إىل الدور الثاين‪،‬‬
‫نف�س ال�شيء لـ ويالن العب �ستوك �سيتي الذي‬
‫ك�شف يف ت�صريحات مقت�ضبة لو�سائل �إعالم بالده‬
‫�أن الت�شكيلة �ستجتمع باملدرب من �أجل ت�صحيح‬

‫الأخطاء ملحاولة التدارك فيما تبقى من م�شوار‪.‬‬

‫روبي كني ينتقد احلكم وي�ؤكد على‬
‫حتد كبري �أمام �إ�سبانيا‬

‫�أظهر روبي كني مهاجم املنتخب الإيرلندي‬
‫انزعاجه الكبري من الطريقة التي �سري بها حكم‬
‫لقاء منتخبه �أمام كرواتيا املقابلة‪ ،‬معتربا �أن‬
‫�صاحب البذلة ال�صفراء حرم �إيرلندا من �ضربة‬
‫جزاء �شرعية يف ال�شوط الثاين لت�ضاف انتقاداته‬
‫�إىل انتقادات املدرب تراباتوين الذي �أكد على عدم‬
‫�شرعية الهدف الثاين لـ الكوات ب�سبب و�ضعية‬
‫ت�سلل وا�ضحة ح�سبه‪ ،‬وعن اللقاء القادم ك�شف‬
‫روبي كني لقناة ''�إي �أ�س بيان'' قائال‪�'' :‬إ�سبانيا تلعب‬
‫بنف�س طريقة لعب بر�شلونة وتطبقها بحذافريها‬
‫وهو ما ينذر من الآن بتحد كبري جدا بالن�سبة لنا''‪.‬‬

‫اليونان‬

‫املجموعةالأوىل‬
‫(اليوم �سا ‪)17:00‬‬

‫البحث عن �أول فوز عنوان قمة‬
‫الت�شيك الغريق و�أبناء الإغريق‬

‫يواجه املنتخب اليوناين م�ساء اليوم نظريه الت�شيكي‬
‫على �أر�ضية ميدان ملعب «ميجي�سكا» مبدينة فروكالف‬
‫البولونية حل�ساب اجلولة الثانية من مباريات املجموعة‬
‫الأوىل‪...‬‬

‫ورغم �أن الإغريق �سيدخلون ب�أف�ضلية معنوية بالنظر‬
‫للتعادل املحقق يف �أول جولة �أمام املنتخب البولوين‬
‫على �أر�ضه و�أمام جماهريه مقارنة بالعبي املنتخب‬
‫الت�شيكي الذين تكبدوا خ�سارة قا�سية على يد الدب‬
‫الرو�سي برباعية كاملة‪� ،‬سي�سعى رفاق احلار�س بيرت‬
‫ت�شيك �إىل ك�سب �أول نقاط هذه الدورة‪ ،‬يف حني ي�سعى‬
‫اليونانيون �إىل تدعيم النقطة املح�صل عليها ملواجهة‬
‫املنتخب الرو�سي القوي يف �أف�ضل الظروف‪.‬‬

‫املباراة حتمل طابعا ث�أريا لـ الت�شيك‬
‫بعد خ�سارة ‪2004‬‬

‫و�سيدخل رفقاء املت�ألق فيالر مباراة اليوم وكلهم‬
‫تكبدها منتخبهم‬
‫عزم على حمو �أثار الهزمية املرة التي ّ‬

‫بيرت ت�شيك‪�« :‬سنفوز على اليونان‬
‫لأنني ال �أريد مغادرة البطولة مبكر»‬

‫اعترفالحار�س‬
‫بيترت�شيك‪�،‬أن‬
‫الهدوء عاد �إلى‬
‫المجموعةبعد‬
‫العا�صفةالرو�سية‬
‫التي�ضربت‬
‫المنتخبالت�شيكي‬
‫في �أول مباراة‪،‬‬
‫وقالحار�س‬
‫ناديت�شيل�سي‬
‫قبلالمواجهة‬
‫المرتقبةم�ساء‬
‫اليوم�أمام‬
‫المنتخباليوناني‬
‫بطل ن�سخة‪�« :2004‬أعتقد �أن الهدوء قد عاد �إلى‬
‫المجموعة‪،‬كما�أنجميعالالعبينم�صممونعلى‬
‫ت�صحيح�أخطاءالما�ضيولننجدفر�صة�أح�سنمن‬
‫لقاءالمنتخباليوناني»‪.‬‬

‫«ال يجب ترك م�ساحات كبرية لأن‬
‫اليونانيني جيدون يف املرتدات»‬

‫وعن الأ�سلحة التي �سي�ستعملها رفقاء روزي�سكي‬
‫لقهر الإغريق قال بيتر ت�شيك‪« :‬بكل ب�ساطة‬
‫يجب �أن ال نترك م�ساحات كبيرة مثلما فعلنا �أمام‬
‫رو�سيا‪ ،‬كما يجب على الالعبين �إثبات ح�ضورهم‬
‫فوق �أر�ضية الميدان واللعب ب�أكثر قوة وعزيمة‪،‬‬
‫واللعب بحذر في الدفاع»‪ ،‬ولم يعلق حار�س‬
‫«البلوز» على الغيابات التي �سي�شهدها المنتخب‬
‫اليوناني‪ ،‬وقال‪« :‬بالنظر �إلى نتائج الجولة‬
‫الأولى يجب علينا لعب ورقة الهجوم مهما كان‬
‫ا�سم المناف�س‪ ،‬ولكن علينا الحذر وال يجب �أن‬
‫نهمل الجانب الدفاعي و�أن ال نترك م�ساحات‬
‫�شاغرة لليونانيين لأنهم يجيدون الهجمات‬
‫المعاك�سة»‪.‬‬

‫الت�شكيلتان املحتملتان‪:‬‬
‫اليونان‪2-4-4 :‬‬

‫�شالكيا�س‪ ،‬مانياتي�س‪ ،‬ك‪ .‬بابادوبولو�س‪،‬‬
‫تورو�سيدي�س‪ ،‬ماليزا�س‪ ،‬هوليبا�س‪،‬‬
‫كاراغوني�س‪ ،‬نيني�س‪ ،‬كات�سوراني�س‪،‬‬
‫�سامارا�س‪ ،‬جيكا�س‪.‬‬

‫الت�شيك‪3-3-4 :‬‬

‫بيتر ت�شيك‪ ،‬جيبري �سيال�سي‪ ،‬كادليت�ش‪،‬‬
‫هوبنيك‪� ،‬سيفوك‪ ،‬ريزيك‪ ،‬روزي�سكي‪ ،‬بالزيل‪،‬‬
‫بيالر‪ ،‬جيرات�شيك‪ ،‬بارو�ش‪.‬‬

‫�أمام الإغريق �سنة ‪ 2004‬حل�ساب ن�صف نهائي ك�أ�س‬
‫�أمم �أوروبا التي جرت وقائعها يف الربتغال‪ ،‬ومل يتجرع‬
‫الت�شيكيون مرارة الهزمية �إىل يومنا هذا‪ ،‬خا�صة و�أنهم‬
‫يعولون كثريا على منتخبهم يف تلك الدورة وهو‬
‫كانوا ّ‬
‫الذي كان ي�ضم يف �صفوفه �أرمادة من النجوم يقودهم‬
‫بافل نيدفيد املوهوب الأ�شقر‪ ،‬لكن رفاق زاغوراكي�س‬
‫قتلوا حلم الت�شيكيني يف بلوغ النهائي والتتويج‬
‫باللقب‪ ،‬و�شهدت تلك املباراة ت�سجيل �آخر هدف ف�ضي‬
‫يف تاريخ ك�أ�س �أمم �أوروبا عن طريق ترايانو�س ديا�س‬
‫املدافع اليوناين‪.‬‬

‫ال�شباك اليونانية مل تهتز يف �آخر ثالث‬
‫مواجهات بني الفريقني‬

‫وبغ�ض النظر عن اجلانب املعنوي يف مباراة اليوم‪،‬‬
‫ف�إن املواجهات التاريخية بني الفريقني تقف يف �صالح‬
‫�أبناء الإغريق‪� ،‬إذ �أن �شباكهم مل تهتز يف الثالث مواجهات‬
‫الأخرية بني الفريقني‪ ،‬حيث انتهى اللقاء بنتيجة التعادل‬
‫ال�سلبي يف مواجهتني يف حني عاد الفوز لبطل �أوروبا‬
‫�سنة ‪ 2004‬يف ن�صف نهائي تلك الدورة بنتيجة ‪،1-0‬‬
‫لكن قبل انق�سام ت�شيكو�سلوفاكيا ف�إن املنتخب اليوناين‬
‫عانى الأمرين �أمام هذا املنتخب العمالق‪� ،‬إذ خ�رس‬
‫املنتخب الأزرق يف خم�س مواجهات دولية كاملة �أمام‬
‫ت�شيكو�سلوفاكيا و�أبرزها كانت ‪ 3-1‬حل�ساب ك�أ�س �أمم‬
‫�أوروبا �سنة ‪.1980‬‬

‫�سامارا�س‪«:‬لو ن�ستغل الفر�ص التي‬
‫ن�صنعها �سنفوز على الت�شيك»‬
‫�أكد جيورجيو�س‬
‫�سامارا�س مهاجم‬
‫المنتخب اليوناني‪،‬‬
‫�أن مواجهة‬
‫المنتخب‬
‫الت�شيكي �صعبة‬
‫خا�صة و�أن‬
‫رفقاء روزي�سكي‬
‫�سي�سعون �إلى‬
‫تعوي�ض ما فاتهم‬
‫في �أول جولة‬
‫عندما �سقطوا �أمام‬
‫رو�سيا برباعية كاملة‪ ،‬وقال‬
‫مهاجم نادي �سلتيك غال�سكو اال�سكتلندي‪�« :‬سنلعب‬
‫بنف�س العزيمة التي واجهنا بها �أ�صحاب الأر�ض في‬
‫المباراة االفتتاحية‪� ،‬أتمنى �أن نوا�صل بنف�س الروح‬
‫االنت�صارية‪ ،‬خا�صة و�أننا خلقنا العديد من الفر�ص‬
‫في �أول مباراة و�أتمنى �أن نترجمها �إلى �أهداف هذه‬
‫المرة وبقليل من الحظ �سنفوز على الت�شيك»‪.‬‬

‫حكم المباراة‬
‫�ستيفان النوي الفرن�سي لإدارة اللقاء‬

‫�سيدير �ستيفان‬
‫النوي الحكم‬
‫الفرن�سي مواجهة‬
‫اليوم بين المنتخب‬
‫الت�شيكي ومناف�سه‬
‫اليوناني‪ ،‬وحمل هذا‬
‫الحكم �صفة الدولية‬
‫�سنة ‪ 2008‬بمنا�سبة‬
‫الألعاب الأولمبية‬
‫في بيكين‪ ،‬و�أدار‬
‫بع�ض مواجهات ك�أ�س‬
‫العالم ‪ 2010‬في جنوب �إفريقيا‪ ،‬للتذكير النوي‬
‫من مواليد �سنة ‪ ،1969‬وقد �سبق له و�أن �أدار‬
‫المباراة القوية بين البرتغال و�ألمانيا لح�ساب‬
‫الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية‪.‬‬

‫الت�شيك‬
‫نجوم المواجهة‬
‫العمالق ت�شيك‬
‫يف مواجهة‬
‫خربة القائد‬
‫كاراغوني�س‬

‫تعلق الجماهير‬
‫الت�شيكية �أمالها على‬
‫بيتر ت�شيك الحار�س‬
‫العمالق لي�صنع الفارق‬
‫في مباراة اليوم‪،‬‬
‫ورغم �أن �شباكه تلقت‬
‫رباعية كاملة في �أول‬
‫مباراة �أمام رو�سيا‬
‫�إال �أن الت�شيكيين‬
‫ال يحملون حار�س‬
‫«البلوز» م�س�ؤولية تلك‬
‫الأهداف‪ ،‬وي�أملون‬
‫في نف�س الوقت �أن‬
‫يظهر حار�سهم بنف�س‬
‫الم�ستوى الذي قدمه‬
‫مع ت�شيل�سي والذي‬
‫قاده بف�ضله �إلى التتويج‬
‫برابطة �أبطال �أوروبا‪،‬‬
‫وفي الجهة المقابلة‬
‫يعول الإغريق على‬
‫كاراغوني�س قائدهم‬
‫المخ�ضرم باعتباره‬
‫قائد ملحمة ‪ 2004‬في‬
‫البرتغال‪ ،‬ورغم �أنه‬
‫�ضيع �ضربة جزاء في‬
‫المباراة االفتتاحية‬
‫�أمام بولونيا �إال �أن‬
‫الجماهير اليونانية‬
‫الزالت تثق في العب‬
‫باناتينايكو�س ليقود‬
‫المنتخب الأزرق لتكرار‬
‫�إنجاز �سنة ‪.2004‬‬

‫ملعب املباراة‬

‫يقع ملعب «ميجي�سكا»‬
‫البلدي في مدينة‬
‫فرو�سالف البولونية‬
‫في ال�شمال الغربي‬
‫للمدينة‪ ،‬وبالتحديد‬
‫على بعد �أمتار من مطار‬
‫المدينة ويمكن الو�صول‬
‫�إلى الملعب ب�سهولة ومن‬
‫�أي مكان في المدينة‬
‫عن طريق القطارالعادي‬
‫�أو ال�سريع‪ ،‬افتتح هذا‬
‫الملعب التحفة �سنة‬
‫‪ ،2011‬ويت�سع لأكثر من‬
‫‪� 42‬ألف متفرج وكان‬
‫�أكبر ح�ضور جماهيري‬
‫�شهده الملعب �شهر‬
‫�أكتوبر ‪ 2011‬في مباراة‬
‫نادي �سالك فرو�سالف‬
‫�أمام ليخيا جيدان�سك‪.‬‬

‫�أبرز الغيابات‬
‫اجلدار الدفاعي‬
‫اليوناين يفتقد‬
‫�صخرتني‬
‫يف لقاء اليوم‬
‫�سيفتقد المنتخب‬
‫اليوناني في هذه‬
‫المواجهة خدمات‬
‫مدافعين قويين في‬
‫ت�شكيلته الأ�سا�سية‪،‬‬
‫حيث �سيغيب المدافع‬
‫المحوري �أفرام‬
‫بابادوبولو�س ب�سبب‬
‫الإ�صابة القوية التي‬
‫تلقاها في المباراة‬
‫الأولى �أمام بولونيا على‬
‫م�ستوى الركبة وهو‬
‫الذي غادر المنتخب‬
‫نهائيا متجها �إلى اليونان‬
‫لتلقي العالج‪ ،‬في حين‬
‫�سيغيب �سوكراتي�س‬
‫بابا�ستاتوبولو�س �صخرة‬
‫الدفاع الآخر ب�سبب‬
‫العقوبة بعد تلقيه‬
‫للبطاقة الحمراء في‬
‫المباراة االفتتاحية‪.‬‬

‫رو�سيا‬

‫بولونيا‬

‫(اليوم �سا ‪) 19:45‬‬

‫ن�سور بولونيا يف مواجهة فا�صلة‬
‫�أمام الدب الأبي�ض‬
‫يخو�ض المنتخب البولوني �صاحب الأر�ض والجمهور م�ساء اليوم مباراته الثانية �أمام المنتخب الرو�سي‬
‫لح�ساب المجموعة الأولى لك�أ�س �أمم �أوروبا ‪ 2012‬على �أر�ضية ميدان ملعب «فار�سوفيا الوطني»‬

‫و�سيدخل رفقاء ليفاندوف�سكي املهاجم املت�ألق‬
‫اللقاء وكلهم �أمل يف حتقيق �أول فوز لهم يف تاريخ‬
‫نهائيات ك�أ�س �أمم �أوروبا حيث مل ي�سبق ملنتخب‬
‫الن�سور و�أن ذاق طعم الفوز يف هذه املناف�سة‪ ،‬وميلك‬
‫يف ر�صيده تعادلني وخ�سارتني‪ ،‬ولن تكون املهمة‬
‫�سهلة �أمام الدب الأبي�ض العمالق الذي �سحق‬
‫املنتخب الت�شيكي يف �أول جولة برباعية كاملة‬
‫وك�شف عن نية الرو�س يف لعب الأدوار الأوىل يف‬
‫هذه املناف�سة بعد �أن كان قد بلغ املربع الذهبي يف‬
‫الدورة املا�ضية و�أق�ضي �أمام �إ�سبانيا البطلة‪.‬‬

‫�آخر مواجهة بني املنتخبني انتهت‬
‫بالتعادل ‪ 2-2‬يف مو�سكو‬

‫تعود �آخر مواجهة جمعت املنتخبني البولوين‬
‫ونظريه الرو�سي �إىل خم�س �سنوات �إىل الوراء‪،‬‬
‫وحتديدا �سنة ‪ 2007‬حيث التقى الدب الرو�سي‬
‫والن�سور البولونية يف العا�صمة الرو�سية مو�سكو‬
‫يف �شهر �أوت من تلك ال�سنة‪ ،‬وافرتق الفريقان‬
‫يومها على نتيجة التعادل هدفني يف كل �شبكة‪،‬‬
‫و�سجل املهاجمان يا�سيك كرزينوفيك وياكوب‬
‫بالزيكوف�سكي هديف املنتخب البولوين‪ ،‬ولكن‬

‫موازين القوى اختلفت عند املنتخبني حيث �صار‬
‫املنتخب الرو�سي �أكرث قوة وفعالية هجومية يف‬
‫حني �أ�صبح املنتخب البولوين ميلك �أحد �أقوى‬
‫الدفاعات يف الأورو‪.‬‬

‫تغيريات مرتقبة يف الفريقني‬

‫وبالنظر �إىل نتيجة املنتخب الرو�سي يف �أول‬
‫مباراة‪ ،‬ف�إنه من املتوقع �أن يحتفظ ديك �أدفوكات‬
‫املدرب الهولندي بنف�س الت�شكيلة التي لعب بها‬
‫�أمام املنتخب الت�شيكي يف اللقاء الأول‪ ،‬غري �أنه‬
‫�سيقوم بتغيري �أو تغيريين حيث ميكنه اال�ستفادة‬
‫من خدمات �إيغور �أكنييف احلار�س الأ�سا�سي‬
‫العائد من الإ�صابة بدال من فيات�ش�سالف ماالفيف‬
‫احلار�س البديل الذي مل يكن �سيئا يف اللقاء‬
‫املا�ضي‪� ،‬أما على م�ستوى الهجوم فينتظر دخول‬
‫بافل يوت�شينكو �أ�سا�سيا يف املباراة خا�صة بعد‬
‫الأداء الباهت الذي قدمه املهاجم كريجاكوف يف‬
‫�أول مباراة‪� ،‬أما يف املنتخب البولوين فلن ت�شهد‬
‫الت�شكيلة الأ�سا�سية تغيريات مبنا�سبة مباراة اليوم‬
‫ما عدا دخول احلار�س تيتون �أ�سا�سيا وهو الذي‬
‫عو�ض ت�شيزيني يف املباراة االفتتاحية بعد طرده‬
‫من طرف حكم املباراة‪.‬‬

‫الت�شكيلتان املحتملتان‪:‬‬
‫بولونيا‪4-5-1 :‬‬

‫تيتون ‪ ،‬بوانيت�ش‪ ،‬فا�سيالف�سكي‪ ،‬بيركي�س‪ ،‬بيت�شيزاك‪،‬‬
‫ببوالن�سكي‪ ،‬ريبو�س‪� ،‬أوبرانياك‪ ،‬موراف�سكي‪،‬‬
‫بالت�شوف�سكي‪ ،‬ليفاندوف�سكي‪.‬‬

‫رو�سيا‪4-3-3 :‬‬

‫ماالفيف‪� ،‬أنيوكوف‪� ،‬إينيا�شيفيت�ش‪ ،‬جيركوف‪،‬‬
‫بيريزوت�سكي‪� ،‬شيروكوف‪ ،‬ديني�سوف‪ ،‬زيريانوف‪،‬‬
‫دزاغويف‪� ،‬أر�شافين‪ ،‬بافليوت�شينكو‪.‬‬

‫نجوم المواجهة‬
‫�أر�شافني الفنان يف مواجهة‬
‫ليفاندوف�سكي القنا�ص‬

‫�سيخو�ض �أندري �أر�شافين �صانع �ألعاب المنتخب الرو�سي‬
‫مواجهة اليوم لي�ؤكد الم�ستوى الكبير الذي ظهر به في �أول‬
‫مباراة �أمام منتخب جمهورية الت�شيك‪ ،‬وي�ؤكد �أي�ضا �إمكاناته‬
‫الكبيرة بعد مرحلة ال�شك التي انتابته في ناديه �أر�سنال‬
‫الذي ا�ضطر �إلى �إعارته �إلى زينيت �سان بيتر�سبورغ الرو�سي‬
‫يعول �أ�صحاب الأر�ض‬
‫ناديه الأول‪ .‬وفي الجهة المقابلة ّ‬
‫كثيرا على ليفاندوف�سكي قلب الهجوم البولوني الذي كان‬
‫�صاحب الهدف الوحيد للفريق في المباراة االفتتاحية �أمام‬
‫اليونان‪ ،‬كما �أن الأداء الذي قدمه مهاجم نادي بورو�سيا‬
‫دورتموند في �أول لقاء جعله محل �أطماع عمالقة �أوروبا‬
‫على غرار نادي جوفنتو�س الإيطالي‪.‬‬

‫ملعب المباراة‬
‫امللعب الوطني بـ فار�سوفيا‬

‫يت�سع الملعب الوطني بـ فار�سوفيا �إلى �أكثر من ‪� 58‬ألف متفرج‪،‬‬
‫وافتتح الملعب الذي �شهد حفل افتتاح الأورو �سنة ‪،2011‬‬
‫ويقع هذا الملعب الرائع في مكان تواجد الملعب القديم‬
‫«�ستاديوم دزي�سي�سولي�سيا» في و�سط العا�صمة فار�سوفيا‪،‬‬
‫وينتظر �أن تجري مباراة اليوم ب�سقف مفتوح بعد �أن ا�شتكى‬
‫الجميع من غلق �سقف الملعب في المباراة الأولى وهو ما‬
‫ت�سبب في رطوبة عالية و�ضجيج مزعج بالن�سبة لالعبين‪.‬‬

‫حكم المباراة‬
‫فولفغانغ الأملاين �سيدير اللقاء‬

‫�سيدير فولفغانغ �ستارك الحكم الألماني مباراة اليوم بين‬
‫�صاحب الأر�ض منتخب بولونيا والمنتخب الرو�سي‪ ،‬ويبلغ هذا‬
‫الحكم ‪� 43‬سنة من العمر‪ ،‬ويتمتع بخبرة كبيرة على الم�ستوى‬
‫الدولي حيث �سبق له و�أن �أدار عدة مباريات هامة ك�أ�س العالم‬
‫لأقل من ‪� 17‬سنة في ‪ ،2007‬والألعاب الأولمبية ‪ 2008‬وك�أ�س‬
‫العالم ‪ 2010‬في جنوب �إفريقيا‪ ،‬كما �أنه �أدار عدة لقاءات في‬
‫مناف�سة رابطة �أبطال �أوروبا منذ �سنة ‪.2001‬‬

‫العدد ‪ -390‬الثالثاء ‪ 12‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪10‬‬

‫زمودا (مدرب بولونيا)‪:‬‬
‫«�أمتنى �أن يظهر الالعبون‬
‫بنف�س الروح القتالية‬
‫�أمام رو�سيا»‬
‫�أكد المدرب البولوني زمودا في‬
‫ت�صريح لقناة «�سكاي �سبورت» �أنه‬
‫متفائل بقدرة فريقه على اللعب ب�شكل‬
‫�أف�ضل في المباراة الثانية التي �ستجمع‬
‫فريقه بالمنتخب الرو�سي رغم قوة‬
‫هذا الأخير‪ ،‬وقال زمودا‪�« :‬صحيح �أن‬
‫البع�ض يعتبر التعادل في �أول مباراة‬
‫نتيجة �سيئة لكنني كنت �أنتظر مثل‬
‫تلك النتيجة لأن �أغلب المباريات‬
‫االفتتاحية تنتهي بنتيجة التعادل»‪،‬‬
‫و�أ�ضاف‪« :‬المهم �أننا لم ننهزم ولدينا‬
‫نقطة في ر�صيدنا‪� ،‬صحيح �أن المبارتين‬
‫المقبلتين يعتبرهما الجميع في غاية‬
‫ال�صعوبة‪ ،‬لكنني متفائل خا�صة في‬
‫مباراة رو�سيا التي �أنتظر �أن يظهر فيها‬
‫الالعبون م�ستواهم الحقيقي بعد �أن‬
‫تخل�صوا من �ضغط المباراة الأولى»‪.‬‬

‫دزاغويف (مهاجم رو�سيا)‪:‬‬
‫«يجب �أن نوا�صل بنف�س‬
‫امل�ستوى والأرقام‬
‫ال�شخ�صية ال تهمني»‬
‫�صرح �أالن دزاغويف و�سط ميدان‬
‫المنتخب الرو�سي‪� ،‬أن المباراة التي‬
‫تنتظر فريقه هي غاية في ال�صعوبة‬
‫خا�صة و�أنها �ستجري �أمام �صاحب‬
‫الأر�ض والجمهور‪ ،‬و�أ�ضاف دزاغويف‪:‬‬
‫«الآن وبعد �أن حققنا الفوز في �أول‬
‫مباراة يجب �أن ن�ؤكد الم�ستوى الذي‬
‫ظهرنا به‪ ،‬خا�صة و�أنه تنتظرنا‬
‫مواجهات �صعبة في الجولتين‬
‫القادمتين‪ ،‬وبالأخ�ص �أمام بولونيا التي‬
‫�ستلعب على �أر�ضها و�أمام جماهيرها»‪،‬‬
‫وعن نيته في تدعيم ر�صيده من‬
‫الأهداف بعد �أن �سجل ثنائية في‬
‫المباراة الأولى �أمام جمهورية الت�شيك‪،‬‬
‫قال دزاغويف‪�« :‬أنا ال �أهتم للأرقام‬
‫ال�شخ�صية‪ ،‬فالأهم في كرة القدم هو‬
‫فوز الفريق ككل‪ ،‬وال �أعتقد �أنني �س�أفرح‬
‫�أكثر من زمالئي بالهدف الذي �أ�سجله»‪.‬‬

‫‪EL Heddaf N° 340 - Mardi 12 juin 2012‬‬

‫وجها لوجه‬

‫يقاطعون �إ�سبانيا ويف�ضلون �أملانيا‬

‫�أورو ‪ 2012‬يغري وجهة ال�سياح ال�سعوديني‬

‫�ألون�سو متفائل بفوز الإ�سبان بالك�أ�س‬
‫من جناحية �أخرى ر�شح فريناندو‬
‫�ألون�سو جنم �سباقات �سيارات‬
‫"فورموال ‪ "1‬منتخب بالده لكرة‬
‫القدم للفوز بلقب ك�أ�س �أمم �أوروبا‬
‫‪ ،2012‬حيث �أكد وقوفه مع‬
‫منتخب "الروخا" يف ت�رصيحات‬
‫ن�رشها موقع فريقه فرياري‬
‫على الإنرتنت بالقول‪" :‬املنتخب‬
‫الإ�سباين قوي للغاية يف ال�سنوات‬
‫الأخرية‪ ،‬و�أنا �أر�شحه للفوز بهذا‬
‫اللقب"‪ .‬واملعروف عن �ألون�سو بطل‬
‫العامل مو�سمي ‪ 2005‬و‪2006‬‬
‫ولعه بكرة القدم وم�شاركته يف‬
‫عدد من املباريات اال�ستعرا�ضية‪.‬‬
‫للتذكري يت�صدر �ألون�سو الرتتيب‬
‫العام ل�سائقي املو�سم احلايل‪.‬‬

‫�شوماخر يراهن‬
‫على عودة الأملان‬

‫عرفت مكاتب ال�سفر وال�سياحة يف اململكة‬
‫ال�سعودية �إقباال مميزا من اجلماهري الريا�ضية‬
‫الراغبة يف ال�سفر �إىل بولونيا و�أوكرانيا والتي‬
‫حتت�ضن بطولة الأمم الأوروبية‬

‫‘’�أورو ‪ ،’’2012‬حيث انت�رشت يف غالبية‬
‫مواقع التوا�صل االجتماعي على ‘’تويرت’’‬
‫و’’فاي�س بوك’’ ومكاتب ال�سفر وال�سياحة‬
‫برامج خمتلفة لل�سفر وح�ضور العر�س‬
‫الريا�ضي الأوروبي‪ ،‬و�أكد دخيل الطيار مدير‬
‫خدمة الأفراد يف جمموعة الطيار لل�سفر‬
‫وال�سياحة �أن غالبية عمالئهم املعتادين‬
‫لل�سفر للقارة الأوروبية و�ضعوا �ضمن خط‬
‫�سري رحلتهم العا�صمتني بوداب�ست وكييف‪،‬‬
‫وقال دخيل الطيار‪’‘ :‬الفرتة املا�ضية �شهدت‬
‫حجوزات كبرية من قبل عمالئنا وغالبيتهم‬
‫من ال�شباب‪ ،‬حيث مت �إ�صدار تذاكر لهم‪� ،‬سكن‪،‬‬
‫موا�صالت وخدمات خمتلفة‪� ،‬إ�ضافة �إىل تذاكر‬
‫بع�ض املباريات"‪ ،‬و�أ�ضاف‪’‘ :‬جميع من حجز‬
‫هم من ال�سعوديني ون�سبتهم هذا العام بني ‪60‬‬
‫و‪ 80‬يف املئة‪ ،‬لدينا تن�سيق كذلك مع جهات‬
‫يف بولونيا و�أوكرانيا لت�أمني تذاكر ح�ضور‬
‫مباريات بطولة الأمم الأوروبية لهم"‪.‬‬

‫عائالت ب�أكملها اجتهت‬
‫لأوروبا من �أجل ح�ضور‬
‫العر�س الكروي‬

‫وك�شف نف�س امل�صدر �أن هناك �أ�رس توجهت لعدد‬
‫من العوا�صم الأوروبية وخا�صة باري�س ولندن‪،‬‬
‫�إال �أنهم و�ضعوا �ضمن خمططاتهم الذهاب‬
‫مل�شاهدة الأورو بـ �أوكرانيا بولونيا‪ ،‬و�أو�ضح‬
‫الطيار �أن تكاليف الرحلة ما بني تذاكر �سفر مع‬
‫الإقامة وح�ضور مباريات البطولة يف �إحدى‬
‫العا�صمتني تكلف من ‪� 12‬إىل ‪� 15‬ألف ريال‬
‫�سعودي‪� ،‬أي مايقارب ‪� 30‬ألف دينار جزائري‪،‬‬
‫و�أكد �أي�ضا �أن وكالته �ستوفر لعمالئها العملة‬
‫والوجبات الغذائية وطهاة �إ�سالميني وتوفري‬

‫كل �سبل الراحة لق�ضاء �إجازة ريا�ضية �شيق‪.‬‬

‫اجلماهري ال�سعودية‬
‫تف�ضل الأملان و�سخط‬
‫كبري على الإ�سبان‬

‫ويف �سياق مت�صل اجتهت �أنظار اجلماهري‬
‫ال�سعودية نحو ك�أ�س �أمم �أوروبا املقامة يف‬
‫�أوكرانيا وبولونيا‪ ،‬وكغريها من جماهري �أغلب‬
‫بلدان العامل ف�إن ع�شاق الكرة امل�ستديرة يف‬
‫ال�سعودية تنا�سوا �إطالقا البطولة املحلية وحتى‬
‫�أداء املنتخب ال�سعودي املخيب يف ت�صفيات‬
‫ك�أ�س العامل مبنطقة �آ�سيا‪ ،‬لت�صب تكهناتهم‬
‫حول م�سرية منتخبهم املر�شح يف هذه‬
‫املناف�سة‪ ،‬ولعل ما ميز اجلماهري ال�سعودية من‬
‫خالل املنتديات و�شبكات التوا�صل االجتماعي‬
‫هو منا�رصتهم القوية لـ "املاكينات" الأملانية‪،‬‬
‫وي�أتي يف املركز الثاين املنتخب الإجنليزي‪،‬‬
‫مع املالحظ �أن �أ�سهم املنتخب الإ�سباين‬
‫حامل لقب البطولة انهارت خا�صة بعد الذي‬
‫قاله ت�شايف هرينانديز الذي ا�ستفز اجلماهري‬
‫ال�سعودية بت�رصيحه حول املنتخب ال�سعودي‬
‫ما جعل قيمة و�شعبية املنتخب الإ�سباين عند‬
‫ال�سعوديني تنخفظ‪.‬‬

‫ت�شايف �سبب نفور ال�سعوديني‬
‫بت�صريحاته اال�ستفزازية‬

‫وكان ت�شايف هرينانديز قد �أدىل يف وقت‬
‫�سابق بت�رصيحات ا�ستفزازيه جتاه جماهري‬
‫كرة القدم ال�سعوديه‪ ،‬حني اعترب �أن بطولة‬
‫ك�أ�س العامل تبدو م�سابقة �ضعيفه مقارنه بك�أ�س‬
‫الأمم الأوروبية ب�سبب م�شاركه منتخبات‬
‫متوا�ضعة مثل ال�سعودية‪ ،‬وجاءت ت�رصيحات‬
‫ت�شايف ل�صحيفه "الباي�س" الإ�سبانيه قبل �أيام‬
‫من انطالق بطوله ك�أ�س الأمم الأوروبية التي‬
‫تقام يف �أوكرانيا وبولونيا معا‪ ،‬وقال ت�شايف‪:‬‬

‫"�إن �أورو ‪ 2012‬يحظى مب�شاركة ‪ 16‬منتخبا‬
‫�أوروبا من �أقوى منتخبات العامل وت�ستطيع‬
‫جميعها الفوز واملناف�سة على اللقب‪ ،‬بعك�س‬
‫ك�أ�س العامل الذي ت�شارك فيه منتخبات �ضعيفة‬
‫وم�ستواها الفني متوا�ضع مثل ال�سعودية‬
‫وهيندورا�س"‪.‬‬

‫الأورو فر�صة للتقارب بني‬
‫الأورتودوك�س والفاتيكان‬
‫تعترب �أوروبا ال�شرقية مركزا‬
‫حيويا لتمركز �أتباع املذهب‬
‫الأورتودوك�سي الذي ميثل‬
‫اجلانب الآخر من امل�سيحية‪،‬‬
‫وهو الواجهة املغايرة للم�سيحية‬
‫الكاثوليكية‪ ،‬ولعل معتنقي‬
‫املذهب الأورتودوك�سي كانوا �أ�شد‬
‫متا�سكا �إبان االحتاد ال�سوفياتي‪،‬‬
‫غري �أن تفكك هذا الأخري �إىل‬
‫دويالت جعل هذا املذهب ه�شا‪،‬‬
‫لكن املتتبع حلال بع�ض دول �أوروبا‬
‫ال�شرقية اليوم يعلم �أن بع�ضها ال‬
‫يزال متم�سكا مبذهبه ومت�شبثا‬
‫به على غرار �أوكرانيا التي ينتمي‬
‫�أكرث من ‪ 60‬باملئة منهما للمذهب‬
‫الكاثوليكي‪ ،‬وبدرجة �أقل بولونيا‪.‬‬
‫وتزامنا مع بطولة �أمم �أوروبا‬
‫والتي ردت االعتبار ملنطقة �أوروبا‬
‫ال�شرقية بعد احلمالت ال�سيا�سية‬
‫املحبطة لإمكانيات الدولتني‪،‬‬
‫واتهامات بع�ض الأطراف خا�صة‬
‫من �أوروبا الغربية لطابع �شخ�صية‬
‫�أوروبيي ال�شرق من خالل التطرف‬
‫تارة والعن�صرية تارة �أخرى‪،‬‬
‫الحت يف املقابل نداءات تدعو �إىل‬
‫جتنب النعرات العرقية كان �آخرها‬
‫من طرف البابا بينديكت ال�ساد�س‪.‬‬

‫العرب متخوفون من عن�صرية البولونيني جتاه الالعبني امل�سلمني‬
‫�أ�شارت بع�ض التقارير ال�صحفية �إىل �أن الالعبني امل�سلمني �سيواجهون خطرا حقيقيا خالل م�شاركتهم يف الأورو بعد �أعمال العنف التي‬
‫�شهدتها �أوكرانيا "البلد امل�ضيف" فى الآونة الأخرية وذلك ب�سبب العن�صرية والتحيز للعرق واللون‪ ،‬والتي تتزعمها جماعة "النازيني‬
‫اجلدد"‪ ،‬وكان لهذا الأمر ت�أثريه على ن�سبة احل�ضور اجلماهريي لهذه البطولة‪ ،‬واجلدير بالذكر �أن ثالثة منتخبات ت�ضم العبني م�سلمني‬
‫وهم‪ :‬فرن�سا و�أملانيا وهولند‪ ،‬والالعبون هم‪ :‬بالل ريبريي‪� ،‬سمري نا�صري وكرمي بن زمية وكالهما من �أ�صول جزائرية‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل حامت‬
‫بن عرفة و�أ�صله من تون�س‪ ،‬عادل رامي مغربي الأ�صل‪� ،‬أما منتخب هولندا في�ضم ثالثة العبني م�سلمني هم‪� :‬إبراهيم �أفيالي وخالد بوحلروز‬
‫من �أ�صول مغربية‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل املهاجم روبني فان بري�سي‪.‬‬

‫�أورو ال�صحافة‬

‫"اليوم ال�سابع" ت�ؤكد عدم اهتمام امل�صريني بالأورو‬
‫�أكدت �صحيفة "اليوم ال�سابع" امل�صرية على موقعها الإلكرتوين عن مدى‬
‫ان�شغال ال�شعب امل�صري ب�أحوال ال�سيا�سة يف البالد يف الوقت احلايل‪،‬‬
‫حيث ت�شهد م�صر جولة الإعادة النتخابات الرئا�سة بني الفريق �أحمد‬
‫�شفيق والدكتور حممد مر�سي حالة من اجلدل يف �شوارعها‪ ،‬وهو ما �أدى‬
‫�إىل جتاهل بطولة كبرية مثل ك�أ�س �أمم �أوروبا ‪ 2012‬التي انطلقت منذ‬
‫ثالثة �أيام يف بولونيا و�أوكرانيا‪ ،‬ويف هذا ال�صدد انفردت بن�شر �صور‬
‫لبع�ض املقاهي يف بع�ض �أحياء م�صر حيث يعت�صم �آالف امل�صريني يف‬
‫ميدان التحرير اعرتا�ضا على الأحكام التي �صدرت بحق الرئي�س ال�سابق‬
‫حممد ح�سني مبارك و�أتباعه من النظام القدمي‪ ،‬وظهرت املقاهي فارغة‬
‫ومالمح عدم االهتمام بهذا العر�س الكروي تتجلى للعيان‪ ،‬وهو ما برره‬
‫البع�ض ب�أن امل�صري ال�سيا�سي واالجتماعي للبالد �أوىل و�أهم من مباريات‬
‫كرة القدم‪.‬‬

‫""فران�س ‪" : "24‬ال�سيا�سة عنوان‬
‫بارز بني بولونيا ورو�سيا"‬

‫�أ�شار موقع "فران�س ‪� "24‬إىل طبيعة العالقة املتوترة بني الرو�س‬
‫والبولنيني �سيا�سيا‪ ،‬وهو ما �سينعك�س دون �شك على اللقاء املرتقب اليوم‬
‫بني بولونيا ورو�سيا يف اجلولة الثانية من ت�صفيات املجموعة الأوىل يف‬

‫نهائيات ك�أ�س �أمم �أوروبا‪ ،‬ولطاملا حملت اللقاءات بني بولونيا ورو�سيا‬
‫ميزة خا�صة ب�سبب الكراهية منذ �أيام القيا�صرة والهيمنة ال�سوفياتية‬
‫على �أوروبا ال�شرقية‪ ،‬والتي تعززت حتت حكم الرئي�س فالدميري بوتني‪،‬‬
‫كما �أ�شار املوقع �إىل تزامن التح�ضري للمباراة مع التجمع ال�شهري يوم‬
‫الأحد يف وار�سو لداعمي الرئي�س البولوين الراحل "ليخ كات�شين�سكي"‬
‫الذين غالبا ما يتهمون مو�سكو بالت�سبب بوفاته من خالل حادث طائرة‬
‫فوق مدينة �سمولن�سك الرو�سية عام ‪ ،2010‬خالل زيارته يف الذكرى‬
‫ال�سبعني ملجزرة كان �ضحيتها �آالف ال�ضباط البولونيني من قبل ال�شرطة‬
‫ال�سوفياتية ال�سرية خالل احلرب العاملية الثانية‪.‬‬

‫�صحيفة "�آ�س" تهاجم توري�س وت�صفه بالفا�شل‬

‫و�صفت �صحيفة "�آ�س" الإ�سبانية مهاجم املنتخب الإ�سباين فريناندو‬
‫توري�س بالفا�شل وكتبت ال�صحيفة يف غالفها‪" :‬الروخا تطلب النجدة‪،‬‬
‫توري�س يف�شل يف مواجهة مبا�شرة مع بوفون وي�ضيع هدفني على �إ�سبانيا‪،‬‬
‫توري�س غري قادر على قيادة هجوم الإ�سبان"‪ ،‬كما نقلت ال�صحيفة‬
‫ت�صريح ديل بو�سكي مدرب املنتخب الإ�سباين بقوله‪" :‬النتيجة مل تكن‬
‫�سيئة واللعب بدون مهاجم له �سلبياته و�إيجابياته"‪ ،‬من جانب �آخر مل‬
‫تهمل ال�صحيفة فوز كرواتيا على �إيرلندا حيث كتبت‪" :‬خطوة كبرية‬
‫للكروات يف طريق الت�أهل"‪.‬‬

‫مل تكن زيارة مايكل �شوماخر‬
‫جنم "فورموال ‪ "1‬ملع�سكر منتخب‬
‫بالده يف �ضواحي مدينة ني�س الفرن�سية بالأمر الغريب‪ ،‬حيث كان ذلك حركة ت�شجيعية لالعبني قبيل نهائيات‬
‫ك�أ�س �أوروبا للأمم التي تقام حاليا يف �أوكرانيا وبولونيا‪ ،‬وكان لـ �شوماخر لقاءات مطولة مع املدرب يواكيم‬
‫لوف وعدد من الالعبني على هام�ش التدريبات‪ ،‬وا�ستغل بطل العامل ال�سابق ل�سباقات "فورموال ‪ "1‬تواجده‬
‫يف مع�سكر "املان�شافت" لي�ستمتع بكرة القدم خ�صو�صا �أنه من املولعني بهذه اللعبة‪ ،‬وغالبا ما ي�شارك يف‬
‫املباريات الودية اخلريية �صحبة جنوم العامل‪.‬‬

‫�شوماخر ‪:‬‬

‫" �أملانيا �ستفوز يف النهائي على �إ�سبانيا"‬
‫هل لديك الوقت مل�شاهدة بع�ض مباريات‬
‫الأورو‪ ،‬وهل �ستتنقل �إىل امللعب؟‬

‫يف احلقيقة لدي رزنامة جد �ضيقة لكن هذا لن‬
‫مينعني من متابعة املنتخب الأملاين‪ ،‬لكني �س�أفعل‬
‫ما مبقدوري ملتابعة لقاءات ك�أ�س �أمم �أوروبا‪،‬‬
‫خا�صة لقاءت "املان�شافت"‪ ،‬لكن ال �أعتقد �أين‬
‫�س�أذهب �إىل بولونيا و�أوكرانيا‪.‬‬

‫ما ر�أيك يف املنتخب الأملاين‪ ،‬هل ميكنه‬
‫الذهاب �إىل �أبعد حد يف هذه املناف�سة؟‬

‫هذا الفريق مزيج رائع من التقاليد الأملانية العريقة‬
‫واحلداثة‪ ،‬لطاملا كان املنتخب الأملاين فريقا فعاال‬
‫يف خمتلف البطوالت الكربى‪� ،‬أما حاليا ف�أ�صبح‬
‫ميلك فرديات تتميز واملوهبة الكبرية والقوة وهذا‬
‫�شيء جيد للغاية‪.‬‬

‫�إذن ترى �أن �أملانيا �ست�صل للمباراة‬
‫النهائية‪� ،‬أمام �أي فريق؟‬

‫�أعتقد �أنها �ستفوز على �إ�سبانيا يف املباراة‬
‫النهائية‪ ،‬لكن ال تهمني كثريا النتيجة‪ ،‬الأمر �سيان‬
‫عندي طاملا �أن �أملانيا هي التي �ستفوز‪.‬‬

‫هل هناك العب مميز تف�ضله يف املنتخب‬
‫الأملاين؟‬

‫ب�رصاحة لي�س لدي العب مف�ضل على وجه‬
‫اخل�صو�ص‪ ،‬لكن ميكنني القول �إين �أحب لوكا�س‬
‫بودول�سكي ف�أنا �أعرفه جيدا‪ ،‬هو �شخ�ص مميز‬
‫والعب كرة قدم ممتاز وفعال‪.‬‬
‫حتب كثريا كرة القدم ونتوقع �أن لديك‬
‫ذكريات كثرية؟‬

‫لدي ذكريات كثرية يف ميادين كرة القدم‪� ،‬أهمها‬
‫ما يتعلق بالنادي الذي �أنا�رصه وهو فريق كولن‬
‫خا�صة يف البطولة الأملانية بـ "البوند�سليغا"‪.‬‬
‫موقع "�أر تي �أ�س"‬

‫رواد "تويرت" و"فاي�س بوك" ي�سخرون من رونالدو‬
‫�أثارت �صورة جتمع ت�سريحة رونالدو يف ال�شوط الأول وت�سريحته الثانية يف‬
‫ال�شوط الثاين من مباراة منتخب بالده �أمام �أملانيا والتي خ�سرها منتخب الربتغال‬
‫بنتيجة ‪� 0-1‬ضجة كبرية على مواقع الإنرتنت‪ ،‬حيث انت�شرت هذه ال�صورة كالنار‬
‫يف اله�شيم بني رواد مواقع التوا�صل االجتماعي "فاي�س بوك" و"تويرت"‪ ،‬وقد‬
‫تعر�ض جنم نادي ريال مدريد الإ�سباين �إىل موجة عارمة من ال�سخرية نظرا لأن‬
‫�أهمية املباراة ال تتحمل مثل هذه الت�صرفات‪ ،‬وت�ساءل البع�ض هل كان رونالدو‬
‫�أمام املر�آة يغري ت�سريحة �شعره �أم كان ي�ستمع لتعليمات مدربه؟ فيما ر�أى �آخرون‬
‫ب�أن كري�ستيانو هو �أول العب بالتاريخ يلعب مباراة كاملة بت�سريحتني خمتلفتني‪.‬‬

‫"كيا" متنح الفر�صة للم�صريني للذهاب �إىل �أوكرانيا‬
‫�أعلنت ال�شركة امل�صرية العاملية للتجارة والتوكيالت "�أو �إي تي" وكيل �شركة‬
‫"كيا" يف م�صر عن �أ�سماء الفائزين برحلة �إىل �أوكرانيا والتي ت�شمل ح�ضور‬
‫مباراتي ن�صف النهائي والنهائي لبطولة ك�أ�س �أمم �أوروبا ‪ 2012‬املقامة حاليا‬
‫بـ �أوكرانيا وبولونيا‪ ،‬لتقوم بت�سليم اجلائزة للفائزين مبقر ال�شركة‪ .‬وكانت‬
‫ال�شركة قد �أعلنت يف �أوائل ال�شهر املا�ضي عن امل�سابقة حيث يدخل العمالء‬
‫الذين قاموا ب�شراء �سيارات "كيا" يف �سحب القرعة ليتم اختيار �شخ�صني فقط‬
‫ميكنهما ح�ضور العر�س الكروي الأوروبي‪.‬‬

‫العدد ‪ -٣٩٠‬الثالثاء ‪ ١٢‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪11‬‬

‫‪EL Heddaf N° 390 - mardi 12 Juin 2012‬‬

N
M
J
C

Éjƒæ°S hQhGC ø«jÓe 3 øe ó«Øà°ù«°S »æ«àæLQ’
C G ºéædG

»HÉgP øY åjóëdG'' : áªjR øH
''äÉYÉ°TGE Oôée ôà°ù°ûfÉe ≈dGE

É```jQÉe …O Ö```JGQ ™```aôj ∫É```jôdG
√ó``≤Y ó``jóªàd ≈``©°ùjh

¢ùµ«dCG Ò°ùdG ¿CG ,ÊÉÑ°S’G ójQóe ∫ÉjQh »°ùfôØdG ÖîàæŸG º‚ áÁR øH Ëôc ∞°ûc
∫hÉëj ƒgh á«°VÉŸG ™HQC’G äGƒæ°ùdG ≈°†eCG óàjÉfƒj ΰù°ûfÉe ÜQóe ¿ƒ°ùZÒa
»µ∏ŸG …OÉædG ‘ AÉ≤ÑdG øe ócCÉàe ¬fCG í°VhCG áÁR øH øµd ,''¿ÉŸG'' …OÉf ¤EG ¬LGQóà°SG
»æfCG ócDƒJ »àdGh ∞«°U πc É¡°ùØf »gh ,IÒãc »∏Ñ≤à°ùe ∫ƒM äÉ©FÉ°ûdG'' :ÓFÉb
’h ójQóe ∫ÉjQ ‘ GóL ó«©°S ÉfCG ,ôNBG …OÉf …CG hCG óàjÉfƒj ΰù°ûfÉe ¤EG ¬LƒJCÉ°S
≈àM ∫ÉjôdG ™e ó≤Y …ódh ÉHÉ°T âdR Ée'' :»°ùfôØdG ºéædG ±É°VCGh ,''π«MôdG ‘ ôµaCG
Gòg ™e IÒãc AÉ«°TCG ≥«≤– ‘ ÖZQCG ÉfCG ,2015 ΩÉ©dG
ɨ«∏dG Ö≤∏H RƒØdG ó©H ìÉéædG º©W âbP ó≤d ,…OÉædG
.''∂dP øe ÌcCG ójQCG øµdh

ÉjQÉe …O π«îfGC ™e ¥ÉØJG ≈dGE ójQóe ∫ÉjQ IQGOGE â∏°UƒJ
≥ëàdG …òdG ÖYÓdG ó≤Y ø«°ùëàd ≥jôØ∏d »æ«àæLQ’
C G ºéædG
…OÉf øe hQhGC ¿ƒ«∏e 25 πHÉ≤e 2010 ∞«°U ójQóe ∫ÉjQ `H
»æ«àæLQ’
C G ÖYÓdG ¿ÉEa ''¢SGC'' áØ«ë°U Ö°ùMh ,ɵ«ØæH
¿Éc ¿GC ó©H »aÉ°U …ƒæ°S ÖJGôc QhQhGC ø«jÓe 3 »°VÉ≤à«°S
ÖdÉW ób ÉjQÉe …O ¿Éch ,§≤a hQhGC ¿ƒ«∏e 2 »°VÉ≤àj
»NQƒN ÖdÉ£ªd …OÉædG ÜÉéà°SGh Ióe òæe ¬ÑJGQ ø«°ùëàH
IQÉ°T’
E G QóéJ ,á∏jƒW äÉãMÉÑe ó©H ÖYÓdG π«ch ¢ùjóæe
¬ª°Sƒe »a iôNGC 20 ™æ°Uh ±GógGC 9 πé°S ÉjQÉe …O ¿GC ≈dGE
º°SƒªdG »a äÉHÉ°U’
E G ¬«∏Y äôKGC ø«M »a ∫ÉjôdG ™e ∫h’
C G
∂dP ºZQ ¬æµd áHÉ°U’
E G ÖÑ°ùH IGQÉÑe 20 øY ÜÉZ PGE ,»fÉãdG
.᪰SÉM IôjôªJ 14 ™æ°Uh ±GógGC 7 πé°S ó≤a

∫ÉjôdG ¢VôY ¬°†aQ QÉÑNGC óæØj ¢ûàaƒfÉØjEG
π«ch ¿GC ,…õ«∏éf’
E G »°ù∏«°ûJ …OÉæd …ƒ≤dG »Hô°üdG ™aGóªdG ¢ûàaƒfÉØjG ±Ó°ù«fGôH ôcP
πÑ≤à°ùe ¿ÉCH ΩÓY’
E G πFÉ°Sh ôÑY Iô«N’
C G ΩÉj’
C G »a ìô°U …òdG ø«ÑYÓdG ∫ɪYGC
íjô°üJ »a »Hô°üdG ™aGóªdG ócGC óbh ¬∏ãªj ’ ójQóe ∫ÉjQ …OÉf øY ó«©H ¢ûàaƒfÉØjGE
¬ª°SÉH º∏µJ GPɪd …Qój ’h πLôdG Gòg ±ô©j ’ ¬fGC á«fÉ£jôÑdG ''π«e »∏jGO'' áØ«ë°üd
º¡e ∫ÉjôdG ¢VôY'' :ÉMô°üe ∫Éb h ,ójQóe ≈dGE ÜÉgòdG ¢†aôj ¬fÉCH ´ÉÑ£f’G ≈£YGCh
ójó©dG í°Vƒà°S áeOÉ≤dG ΩÉj’
C Gh »à∏FÉY ™e ≥«°ùæàdÉH ∂dP ¢SQOÉC°Sh »d áÑ°ùædÉH ájɨ∏d
ƒ«æjQƒe ¢VôY »a ôµaÉC°S »ææµd »°ù∏«°ûJ »a AÉ≤ÑdG øe Öjôb »æfGC øXGC ,Qƒe’
C G øe
.''Iô«Ñc ájóéH

Gó«©H ∫GRÉe ¬æµd ™ØJQG ¬ÑJGQ
≥jôØdG Ωƒéf øY

ä’É°üJ’G ∞fÉCà°ùj ΩÉ¡æJƒJh ''¢S’'' `H ßØàëj ób ƒ«æjQƒe
¬à¡Lh Oóëj º`d …òdG ójQóe ∫ÉjQ …OÉæd »°ùfôØdG ¿Gó«ŸG §°Sƒàe GQÉjO ÉfÉ°S’ á«©°Vh ¿ÉC°ûH GÒãc ¢Vƒª¨dG π°UGƒàj
±ôW øe ÖYÓd ójóL ¢VôY ∫ƒ°Uh øY ¢ùeGC Ωƒj äQÉ°TGC ób á«eÓY’
E G ôjQÉ≤àdG ¢†©H âfÉch ,¿’
B G óM ¤GE á«∏Ñ≤à°ùŸG
∫GRÉe ΩÉ¡æJƒJ ÜQóe ÜÉfójQ …QÉg ¿GC ''hófƒŸG'' áØ«ë°U äócGCh ,…õ«∏‚’
E G ΩÉ¡æJƒJ …OÉf
ójQóe ¤GE ÚKƒ©Ñe ∫É°SQÉEH ¬jOÉf IQGOGE ≈°UhGC ób ¿ƒµjh ÖYÓdG ΩGó≤à°SG ≈∏Y Gô°üe
¿GƒL ‘ »¡àæ«°S »µ∏ŸG ™e ó≤©H §ÑJôŸG ÖYÓdG íjô°ùJ ≈∏Y ∫ÉjôdG IQGOGE ™e ¢VhÉØà∏d
ôµØj ∫GRÉe ƒ«æjQƒe …RƒL ¿’
C π°ûØJ ób ÜÉfójQ »YÉ°ùe ¿ÉEa Qó°üŸG ¢ùØf Ö°ùMh ,2013
äGóbÉ©J ‘ íéæj º`d GPGE á°UÉN ¬≤jôa ‘ ''¢S’'' AÉ≤HGE ‘
.∞«°üdG Gòg ∫ÓN Ió«L

''»à«°ùdG'' øe ô«Ñc ¢VôY
ƒ°ùfƒdGC »HÉ°ûJ `d
¿GC ,á«fÉ£jÈdG ''±Gô¨∏«J »∏jGódG'' áØ«ë°U âØ°ûc
øe ÒÑc ¢VôY Ò°†ëàd ≈©°ùJ »à«°S ΰù«°ûfÉe IQGOGE
ójQóe ∫ÉjQ º‚ ƒ°ùfƒdGC »HÉ°ûJ ™e óbÉ©àdG πLGC
GÎ∏‚GE ‘ IÒ¡°ûdG áØ«ë°üdG äócGCh ,ÊÉÑ°S’G ÖîàæŸGh
πLGC øe π«ëà°ùŸG π©ØJ ¿GC ≥jôa IQGOGE ≈∏Yô°UGC ''»à«°ùdG'' ÜQóe »æ«°ûfÉe ƒJÒHhQ ¿GC
ƒ«æjQƒe …RƒL »µ∏ŸG ÜQóeh õjÒH IQGOGE ´ÉæbGEh …õ«∏‚’
E G …OÉæ∏d Ö©∏dÉH ƒ°ùfƒdGC ´ÉæbGE
óbh ∞«°üdG Gòg ≈∏Z’
C G ¿ƒµJ ób á≤Ø°üdG ¿GC Qó°üŸG ¢ùØf ócGCh ,ɪ¡ª‚ øY »∏îàdÉH
.hQhGC ¿ƒ«∏e 50 `dG ≠∏Ñe RhÉéàJ

:hó`dÉfhQ ƒfÉ«à°ùjôc

''¿ôjÉÑdG ΩÉeGC IQÉ°ùîdG ó©H Gô«ãc ,Gô«ãc ⫵H''

á«fƒjõØ∏àdG ''" Sic TV" '' IÉæb ™e ¢ùeGC ∫hGC AÉ°ùe á«Øë°U á∏HÉ≤e »a ócGC ÉeóæY A…ôL íjô°üàH hódÉfhQ ƒfÉ«à°ùjôc êôN
ócGCh ,º°SƒªdG Gòg ∫É£HC’G á£HGQ »FÉ¡f ∞°üf »a ï«fƒ«e ¿ôjÉH ΩÉeGC ójQóe ∫ÉjQ ¬≤jôa IQÉ°ùN ó©H Ió°ûH ≈µH ¬fGC á«dɨJôÑdG
»dɨJôÑdG ÖîàæªdG ¿GCh ÉÄ«°S øµj ºd ''âaÉ°ûfɪdG'' Öîàæe ΩÉeGC ''hQh’
C G'' ádƒ£H øe ∫h’
C G AÉ≤∏dG »a √OhOôe ¿GC ''hódÉfhQ ¿hódG''
.á°ùaÉæªdG √òg »a Gó«©H Ögò«°S

âfõM ,º°SƒªdG Gòg ¿ôjÉÑdG ΩÉeGC ójQóe ∫ÉjQ AÉ≤d ájÉ¡f ó©H
,AÉ≤∏dG ∂dP ájÉ¡f ó©H Gô«ãc ⫵Hh IQÉ°ùîdG ∂∏J ó©H Gô«ãc
≥jôØ∏d ójóL ïjQÉJ áYÉæ°Uh πgÉCàdG øe GóL ø«Ñjôb Éæc
ÖMGC ’ »àdG í«LôàdG äÓcQ »a ÉæÑfÉL ßëdG øµd ,»µ∏ªdG
.É¡©e π«ªL ïjQÉJ »d ¢ù«d ¬f’C ,∫ƒ°UƒdG
?Ωó≤dG Iôc øe π∏ªdGh ¥ÉgQ’
E ÉH ¢ùëJ ’GC

ÖZGC ºd ,É¡à°SQɪªH Gô«ãc ™àªJGCh Ωó≤dG Iôc ≥°ûYGC ,GóHGC ’

?É«fɪdGC ΩÉeGC ºJô°ùN ∞«c

,Gô«Ñc AÉ≤d Éæeób ÉæfGC á°UÉN Iôe âfÉc IQÉ°ùîdG
á°Uôa π¨à°SG ¬æµd Éæe ø°ùMGC øµj ºd »fɪd’CG ÖîàæªdGh
»a ±ó¡dG π«é°ùàd IóMGh
øe ójó©dG øëf Éæ©°VGCn ø«M
√òg ,≈eôªdG ΩÉeGC ¢UôØdG
≈∏Y Ö©∏J äGAÉ≤∏dG
ÖîàæªdGh ¢UôØdG ±É°üfGC
Éæe ≈cPGC ¿Éc »fɪd’CG
.á∏HÉ≤ªdG •É≤æH RÉa Gò¡dh
,É£°Sƒàe GOhOôe âeób
•ƒ¨°V øe â«fÉY πg
?AÉ≤∏dG πÑb IóFGR

≈∏Y ∫ƒ°üëdG ≈æªJGC''
ô¡°T á«ÑgòdG IôµdG
''πÑ≤ªdG »ØfÉL

¢VGQ ÉfGC ,GóHGC ’
»a …OhOôe øY GóL
,á¡LGƒªdG
√òg
»d ócGC ƒàæ«H ÜQóªdG
AÉ≤∏dG ,Gó«L âæc »fÉCH
óM ≈dGE É«µ«àµJ ¿Éc
ô¡¶f ºd Gò¡dh ô«Ñc
¿ƒªLÉ¡ªdG
øëf
πª©dG ∫hÉëæ°S ,Gô«ãc
ΩÉj’CG ∫ÓN ôãcGC
Qƒ¡¶dG πLGC øe áeOÉ≤dG
∑ôªfGódG ΩÉeGC ø°ùMGC ¬LƒH
≈dGE πgÉCà∏d RƒØdG Éæ«∏Y Öéj PGE ,Góædƒgh

»≤jôa ™e ’ á«ÑjQóJ á°üM …GC øY GóHGC
ÖîàæªdG ™e ’h ójQóe ∫ÉjQ
áÑ©∏dG √òg ÖMGC »æf’C ,»dɨJôÑdG
¢ùMGC »æf’C ɪFGO IôµdG Ö©d ójQGCh
Ωƒ«dG »ah ∂dòH ΩƒbGC ÉeóæY á©àªdÉH
¢SÉ°ùM’EG Gòg »æY Ö«¨«°S …òdG
.Ωó≤dG Iôc Ö©d øY ∞bƒJÉC°S

äÓcQ √ôcGC''
»îjQÉJ h í«LôàdG
''A»°S É¡©e

?¥É°ûdG º°SƒªdG Gòg ájÉ¡f »a ∂aóg ƒg Éeh

™e Gó«©H ÜÉgòdG ƒg ¿’BG ó«MƒdG »aóg
ójQGC ,''hQh’CG'' á°ùaÉæe »a »dɨJôÑdG ÖîàæªdG
ɪdh á°ùaÉæªdG √òg »a óM ≈°übGC ≈dG ∫ƒ°UƒdG
πÑb Ó«ªL ∂dP ¿ƒµ«°S ,É¡H èjƒààdG ’
âeób ,áMGôdG øe §°ùb òN’C á∏£Y »a êhôîdG
¿ƒµJ ¿GC ójQGCh ójQóe ∫ÉjQ ™e É©FGQ ɪ°Sƒe
.ÖîàæªdG ™e É°†jGC Ió«L ¬àjÉ¡f

.»fÉãdG QhódG
?AÉ≤∏dG ájÉ¡f ó©H GóL ÉÑ°VÉZ äô¡X

IôµdG `H RƒØdÉH GôjóL ∂°ùØf iôJ πg
?á«ÑgòdG

≈àM IQÉ°ùîdG ÖMGC ’ ,Gòµg ÉfGC
»a ∂dÉH ɪa á«≤«Ñ£àdG äÓHÉ≤ªdG »a
¿GC ó≤àYGC ,''hQh’CG'' äGAÉ≤d øe AÉ≤d
¿Éc ∫OÉ©àdGh á«°SÉb âfÉc IQÉ°ùîdG
Gò¡d ,ø«≤jôØdG ø«H ’OÉY ¿ƒµ«°S
øµd á∏HÉ≤ªdG ájÉ¡f ó©H âfõMh âÑ°†Z
.AɵÑdG áLQód ¢ù«d

,''hQh’CG'' ádƒ£H ∫ÓN ∂dP äÉÑKGE ∫hÉMÉC°S
,Gô«Ñc ɪ°Sƒe âeób »æfGC ∫ƒ≤j ™«ªédG
≈æªJGCh Iƒ≤dG ¢ùØæH á∏°UGƒªdG ∫hÉMÉC°S
»ØfÉL ô¡°T ''á«ÑgòdG IôµdG'' ≈∏Y ∫ƒ°üëdG
.∂dP ≈dGE ∫ƒ°Uƒ∏d GógÉL πªYÉC°S ,πÑ≤ªdG

á«dɨJôÑdG ''" Sic TV" '' IÉæb øY

EL Heddaf N° 390 -mardi 12 Juin 2012

?É¡«a ⫵H Iôe ôNGB ôcòàJ πgh

∂dP ¿Éc ó≤d ,Gó«L ∂dP ôcòJGC ,º©f

14

á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

»æ«àæLQ’
C G ºéædG ó≤Y ójó“ á°ûbÉæŸ áeOÉ≤dG ΩÉj’
C G ∫ÓN
IQGOGE ≈©°ùJh 2014 ¿GƒL ‘ »¡àæ«°S …òdGh »µ∏ŸG …OÉædG ™e
ójó“ h ÖYÓdG ó≤Y ‘ øjôNGC ÚeÉY áaÉ°V’
E õjÒH
¿GCh á°UÉN 2016 ∞«°U ≈àM ∫ÉjôdG á∏«µ°ûJ ‘ √óLGƒJ
øY ∞bƒàJ ’ »àdG ájóf’
C G øe ójó©∏d Éaóg ó©j É¡ª‚
,''»#fÒŸG'' ≥jôa ‘ ¬à«©°Vh øY QÉ°ùØà°SÓd ¬∏«cƒH ∫É°üJ’G
¢ûàaƒeGôHGC ¿ÉehQ ióHGC …òdG »°ù∏«°ûJ …OÉf ÉgôNGB ¿Éch
á©∏≤dG øe »æ«àæLQ’
C G ºéædG ∞£N ‘ ¬à«f »°ShôdG ¬µdÉe
∂dòd ôjOQÉ«∏ŸG á£ÿ ø£ØJ ¬fGC hóÑj õjÒH øµd ,ájójQóŸG
.√ó≤Y ójóªàd GógÉL ≈©°ùjh ¬ÑY’ ÖJGQ ™aQ

´.∫ÓH

ó≤Y Ú°ùëàd ∞«°üdG Gòg âYQÉ°S õjÒH IQGOGE ¿GC ºZQh
¬«∏Y ¿Éc ɪY %50 øe ÌcÉCH ¬ÑJGQ ™aQh »æ«àæLQ’
C G ºéædG
ɵ«ØæH `d ≥HÉ°ùdG ÖYÓdG ÖJGQ ¿GC ’GE ,Ú≤HÉ°ùdG Úª°SƒŸG ‘
IQƒ°U ‘ ≥jôØdG Ωƒ‚ √É°VÉ≤àj ɪY GóL Gó«©H ≈≤Ñj
10 øe ÌcGC ¿É°VÉ≤àj øjò∏dG ÉcÉch hódÉfhQ ƒfÉ«à°ùjôc
πjRhGC ,ƒ°ùfƒdGC »HÉ°ûJ Gòch Éjƒæ°S á«aÉ°U hQhGC ÚjÓe
Ö°ùMh ,Éjƒæ°S hQhGC ÚjÓe 5 º¡ÑJGhQ ¥ƒØJ …òdG ¢SƒeGQh
IÒN’
C G IOÉjõdG ¿ÉEa ájójQóŸG áaÉë°üdG øe QÉÑN’
C G ¢†©H
ÖYÓdG ¢VôJ º`d ÉjQÉe …O ÖJGôd ∫ÉjôdG IQGOGE É¡àæ∏YGC »àdG
≥MGC ¬fGC iôj ¬fGCh á°UÉN ∂dP øe ÌcÉCH ÖdÉ£j ¿Éc …òdG
.≥jôØdG ™e ¬eó≤j …òdG iƒà°ùŸG ¤GE ô¶ædÉH ∂dòH

π«ch ™e ¢VhÉØà«°S ∫ÉjôdG
√ó≤Y ójóªàd ÖYÓdG
¿GC ó©H iôNGC Iƒ£N ójQóe ∫ÉjQ IQGOGE òNÉCà°S ,É¡à¡L øeh
¢ùjóæe »NQƒN ¬∏«cƒH ™ªàéà°S PGE ,ÖYÓdG ÖJGQ â©aQ

√õJƒZ πLGC øe hQhGC ¿ƒ«∏e 50 ™aó«°Sh..
∫ÉjQ IQGOGE ¿GC ,á«fƒdÉàµdG ''ƒØ«JQƒÑjO hófƒªdG'' áØ«ë°U âØ°ûc
≈∏Y ∫ƒ°üëdG πLGC øe hQhGC ¿ƒ«∏e 50 ≠∏Ñe ™aód Ió©à°ùe ójQóe
É«°ShQƒH …OÉæd á«fɪdC’G IôgƒédG √õJƒZ ƒjQÉe äÉeóN
GóL ºà¡e ƒ«æjQƒe ¿ÉEa áØ«ë°üdG ¢ùØf Ö°ùMh ,ófƒªJQhO
OóY »a √ÉæØ°ûc ób Éæc Ée ƒgh »fɪd’
C G ÖîàæªdG ÖY’ äÉeóîH
IQÉÑe »a ÖYÓdG áæjÉ©e ''¿Gh π°û«Ñ°ùdG'' ádhÉëe øY ¢ùeGC
∫ƒM ¬jGCQ áaô©ªd ¬æe Üô≤àdGh ∫ɨJôÑdG ΩÉeGC ''âaÉ°ûfɪdG''
√òg πîÑJ ød õjô«H IQGOG ¿GC hóÑjh ,»µ∏ªdG …OÉædG ≈dGE ÜÉgòdG
™fÉ°U ΩGó≤à°SG ójôj …òdG É¡≤jôa ÜQóe ΩÓMGC ≥«≤ëàd IôªdG
.»fƒ∏°TôÑdG Éà°ù««fGE á≤jô£H ∞°üàj ô«Ñc ÜÉ©dGC

IQÉ°S ¬à≤jó°U Qƒ°†M »a ≥dÉCJ ''¢ùjó≤dG''
¢SÉ«°SÉc ôµjGE `d IOÉ©dÉc É≤dÉCJ ''hQh’
C G'' á°ùaÉæe øe ∫h’
C G QhódG ÜÉ°ù◊ ‹É£j’G √Ò¶f ΩÉeGC ÊÉÑ°S’
E G ÖîàæŸG á¡LGƒe âaôY
hÒfƒHQÉc IQÉ°S óLGƒJ AÉ≤∏dG ±ôYh ¿É«∏£dG Ωƒég ΩÉeGC É©«æe Gó°S ∞bhh á©FGQ IGQÉÑe Ωób …òdGh ,''¢ùjó≤dG'' ¢SQÉ◊G
ióMGE ídÉ°üd ¿Gó«ŸG á«°VQGC ¥ƒa øe á¡LGƒŸG ¢ù«dGƒc á«£¨àH âeÉb »àdG »gh ,Ö©∏ŸG ÖfÉL ≈∏Y »µ∏ŸG …OÉædG óFÉb áÑ«£N
πØM ¿Éª«≤«°S IQÉ°Sh ôµjGE ¿GC ôcòj ,ƒdÒH ¥ÉaQ ΩÉeGC ÒѵdG ¬≤dÉCJ äógÉ°Th É¡Ñ«£N øe GóL áÑjôb âfÉch á«fÉÑ°S’G äGƒæ≤dG
.''hQh’
C G'' ájÉ¡f ó©H Iô°TÉÑe ɪ¡aÉaR

Iô```µØe π```Nój ¢û```àjQOƒe
''¿Gh π```°û«Ñ°ùdG''
á«Øë°U ôjQÉ≤J âØ°ûc
Écƒd ¿GC ,¢ùeGC Ωƒj á«fÉÑ°SGE
ÖîàæŸG º‚ ¢ûàjQOƒe
ΩÉ¡æJƒJ …OÉfh »JGhôµdG
Iƒ≤Hh πNO …õ«∏‚’
E G
ƒ«æjQƒe …RƒL äÉeɪàgG
äócGCh ,ójQóe ∫ÉjQ ÜQóe
‹hódG ¿GC ''¢SGC'' áØ«ë°U
ÉeÉY 26 ÖMÉ°U »JGhôµdG
ÒÑc AGOGC Ëó≤àd í°TôŸGh
‘ √OÓH Öîàæe ™e
¿ƒµ«°S ,''hQh’
C G'' äÉ°ùaÉæe
ÜQóª∏d É«°SÉ°SGC Éaóg
ΩóY ádÉM ‘ ‹É¨JÈdG
óbÉ©àdG ‘ õjÒH IQGOGE ìÉ‚
º‚ ÉØ∏«°S ó«aGO ™e
ó©à°ùe ójQóe ∫ÉjQ ¿GC Qó°üŸG ¢ùØf ±É°VGCh ,»à«°S ΰù«°ûfÉe
πjƒ– ᪫b ∫ƒM …õ«∏‚’
E G ΩÉ¡æJƒJ ‹hƒD°ùe ™e ¢VhÉØà∏d
…OÉædG ¿GCh á°UÉN hQhGC ¿ƒ«∏e 40 RhÉéàJ ób »àdG ÖYÓdG
ób …òdG ∫ÉjôdG ÖY’ QÉjO ÉfÉ°S’ ≈∏Y ∫ƒ°ü◊G ójôj Êóæ∏dG
.''»#fÒŸG'' ¤G ¢ûàjQOƒe ∫É≤àfG á≤Ø°U ‘ ÉaôW ¿ƒµj

õ«æ«JQÉe ´ÉæbÉEH ƒ°ùfƒdGC »°Uƒj ƒ«æjQƒe
áØ«ë°U äôcP
,á«fÉÑ°S’G ''äQƒÑ°S''
ƒ«æjQƒe …RƒL ¿GC
ójQóe ∫ÉjQ ÜQóe
ƒ°ùfƒdGC »HÉ°ûJ ™e º∏µJ
‘ √óLGƒJ IÎa AÉæKGC
á«fƒdƒÑdG »°VGQ’
C G
É«fÉÑ°SGE AÉ≤d ™HÉJ å«M
ócGCh ,É«dÉ£jG ΩÉeGC
¿GC Qó°üŸG ¢ùØf
¬ÑY’ ≈°UhGC ƒ«æjQƒe
‘ÉN ™e çóëàdÉH
∂à«∏JGC º‚ õ«æ«JQÉe
ƒg óLGƒàŸG hÉÑ∏«H
á∏«µ°ûJ ™e ôN’
B G
''hQh’
C G'' ‘ ''ÉNhQ’''
IôµØH ¬YÉæb’
E
…OÉædG ¤GE Ωɪ°†f’G
øe GóL Öjôbh É°†jGC ''»µ°SÉH'' ƒ°ùfƒdGC ¿GCh á°UÉN »µ∏ŸG
á∏«µ°ûJ ‘ ¬«dG Ωɪ°†f’ÉH ¬YÉæbGE ™«£à°ùj óbh õ«æ«JQÉe
É¡ÑY’ ìô°ùJ ød É¡fGC âMô°U hÉÑ∏«H IQGOGE ¿GC ôcòj ,∫ÉjôdG
ájóf’
C G πc ¬JÈàYG Ée ƒgh hQhGC ¿ƒ«∏e 40 øe πbGC ≠∏ÑÃ
.É¡d Gõ«é©J õ«æ«JÉe ™e óbÉ©àdG ‘ á©eÉ£dG

ióMGE ≈∏Y ''á«°VÉjôdG IôjõédG'' π°†a ƒ«æjQƒe
᫵«°ùµªdG äGƒæ≤dG
ƒ«æjQƒe …RƒL ¿ƒ©æ≤j ∞«c GƒaôY á«°VÉjôdG Iôjõ÷G IÉæb ‹hDƒ°ùe ¿CG hóÑj
á°ùaÉæŸ É¡à«£¨J ∫ÓN IÉæ≤∏d »∏«∏ëàdG ºbÉ£dG øª°V πª©dÉH ójQóe ∫ÉjQ ÜQóe
᫵«°ùµŸG äGƒæ≤dG ióMEG øe ɪ¡e É°VôY ¢†aQ ób ''¿Gh π°û«Ñ°ùdG'' ¿Éch ,''hQhC’G''
áHô°V â≤≤M »àdG ''á«°VÉjôdG Iôjõ÷G'' IÉæb ¢VôY Ó°†Øe É¡à°TÉ°T ≈∏Y Qƒ¡¶∏d
IÉæ≤dG IQGOG ¿CG á«Hô©dG ™bGƒŸG ¢†©H âØ°ûch ,É¡◊É°üd π«∏ëàdÉH ''ƒŸG'' ´ÉæbEÉH ájƒb
¢Vô©dÉH ¬YÉæbEG πLCG øe Ò¡°ûdG ‹É¨JÈdG ÜQóª∏d É«dÉ«N ɨ∏Ñe â©aO ájô£≤dG
Iôjõ÷G'' ¢VôY ≈∏Y ≥aGh …òdG ƒ«æjQƒe π«ch ¬°†aQ ™£à°ùj º`d Ée ƒgh
.Iô°TÉÑe ''á«°VÉjôdG

ø«gÉ°T ™«H ¢†aôj ƒ«æjQƒe
¬JQÉYGE π°†Øjh
¿GC ,¢ùeGC ìÉÑ°U á«fÉÑ°SG á«eÓYGE ôjQÉ≤J äôcP
ÖYÓdG ÚgÉ°T …Qƒf ™«H ΩóY É«ª°SQ Qôb ójQóe ∫ÉjQ ÜQóe ƒ«æjQƒe …RƒL
,∞«°üdG Gòg √ójôJ »àdG …OGƒædG ióM’ §≤a ¬JQÉYGEh »µ∏ŸG ≥jôØ∏d »cÎdG
ÖYÓdG ™e óbÉ©àdG ójôJ Òàf’
E Gh É«°ùædÉa ,¿Ó«e ájófGC ¿GC ''ÉcQÉe'' áØ«ë°U äócGCh
»àdG ájóf’
C G √òg πc ΩÉeGC ≥jô£dG ™£b ''¿Gh π°û«Ñ°ùdG'' øµd ,¬∏«ch ™e âKó–h
êhôN ≈∏Y ≥aGh GPGE ¬fGCh ¬©«H …ƒæj ’ ¬fÉCH GócƒDe ¬ª‚ ™e É«FÉ¡f GóbÉ©J ójôJ
¿GC ¤GE IQÉ°T’
E G QóŒ ,§≤a óMGh º°SƒŸ IQÉY’
E G ΩɶæH ¿ƒµ«°S ∞«°üdG Gòg ¬ÑY’
∫ÉjôdG øµd ,hQhGC ¿ƒ«∏e 15 ¥ƒØJ áæ°S 22 ÖMÉ°U »cÎdG ‹hódG ÖYÓdG ᪫b
.áeOÉ≤dG º°SGƒŸG ‘ á°UÉN É«æa ÖYÓdG øe IOÉØà°S’G ójôj

¢ù૵°SƒH ƒ«LÒ°S

º¡«a ܃ZôŸG ÚÑYÓdG áªFÉb IQGOÓ
E d Ωó≤«°S

áfƒ∏°TÈd ÉHQóe É«ª°SQ ÉaƒfÓ«a
GóL 샪W ¬›ÉfôHh Úª°SƒŸ

É```¡cÎf äÉ````aÓÿG''
…OGƒ`````ædG »``a
∫Gõ``j ’É°UQÉÑdGh
''ÜÉ````≤dÓ
C d É``°û£©àe
¥ô£J ,᫪°SôdG áfƒ∏°TôH IÉæ≤d QGƒëH »fÉÑ°S’
E G ÖîàæªdGh áfƒ∏°TôH ¿Gó«e §°Sh ¢ù૵°SƒH ƒ«Lô«°S ≈dOGC
,ÉaƒfÓ«a ƒà«J ójóédG ÜQóªdG ™e ΩOÉ≤dG º°SƒªdG ºgô¶àæJ »àdG äÉjóëàdGh áfƒ∏°TôH ¬≤jôa ¢üîJ Iô«ãc Qƒe’
C ¬«a
πNGO áfƒ∏°TôHh ójQóe ∫ÉjQ »ÑY’ ø«H äÉaÓîdG ádÉC°ùe á°UÉN »fÉÑ°S’
E G ÖîàæªdG ¢üîJ iôNGC QƒeGC ≈dGE áaÉ°V’
E ÉH
.GôNƒDe äô«KGC »àdG ÖîàæªdG

ɪHQh ójóL ÜQóe ™e πª©dG π¡à°ùf ±ƒ°S ΩOÉ≤dG º°SƒªdG »a
πª©dG »a OÉ¡àL’G Éæ«∏Y ∂dòd ,…OÉæ∏d ¿ƒª¶æ«°S OóL ø«ÑY’
ÜÉ≤dC’G øe ójõªdG ≥«≤ëJ πLGC øe ΩÉeCÓd Ωó≤àdG á∏°UGƒeh
ó©H ó≤Øf ºd ,≥dÉCàdG ≈dGE ɪFGO ±ó¡f 샪W ≥jôa Éæf’C äÉéjƒààdGh
…OGƒædG øe áfƒ∏°TôH `a ,ójõª∏d ø«°û£©àe ÉædR ’h ÜÉ≤dC’G á«¡°T
¥ƒa º°Sƒe πc ájÉ¡f ¿ƒµJ ¿GC Öéj »àdGh ºdÉ©dG »a Iô«ÑµdG
.èjƒààdG äÉ°üæe
Öjôb ÉÑdGC …OQƒN ¿GC ócƒDJ á«fÉÑ°S’
E G ∞ë°üdG ™«ªL
?∂dP iôJ ∞«c ,áfƒ∏°TôH øe

Ö©∏«d ¬∏gƒDJ ábQÉN äÉ«fɵeGE ∂∏ªjh ÜÉ°T ÖY’ ÉÑdGC …OQƒN
Ωó≤«°S ¬fC’ …OÉædG áë∏°üe »a Ö°üj ¬ehóbh ,≥jôa …GC »a
≈fÉY áHÉ°UÓ
E d ∫Gó«HGC √QOÉZ Éeó©H ≥jôØdG ¿’C ,áeRÓdG áaÉ°V’EG
»àdG Iô«ãµdG äÉHÉ°UE’G πX »a á°UÉN ,iô°ù«dG á¡édG øe Gô«ãc
Ωhó≤Hh ,≥dÉCàdÉH ¬d íª°ùJ ºd »àdGh ƒfÉjQOGC ¬àØ«∏N É¡d ¢Vô©àj ¿Éc
øe ó©j ¬fGC á°UÉN ,√õcôe »a Égó°TGC ≈∏Y á°ùaÉæªdG ¿ƒµà°S ÉÑdGC
¬LÉeófG π¡°ù«°S Ée ≥jôØdG Ö©d á≤jôW Gó«L ±ô©jh ''É«°SÉe’'' AÉæHGC
.áYƒªéªdG »a

᫪°SQ áØ°üH ¬∏ªY Iô°TÉÑe Oƒj ƒà«J

ádÉC°ùe AÉ¡fGE ójóédG »æØdG ôjóªdG ÉaƒfÓ«a ƒà«J ójôj
ÜôbGC »a IQGOE’G ™e á≤dÉ©dG QƒeC’G ¿ÉC°ûH äÉ°VhÉتdG
™e iôNGC äÉ°VhÉØe ô°TÉÑj ¿GC πLGC øe Gògh ,∫ÉLB’G
ÉÑ°ùëJ ≥jôØdG º«YóJ ¢Uƒ°üîH ø«dhƒD°ùªdG
ÉàjQGõ«HhR »fhófhGC `H ™ªàé«°S å«M ,áeOÉ≤dG äÉjóëà∏d
¿’C ,±hôëdG ≈∏Y •É≤ædG ™°Vƒd ≥jôØ∏d »°VÉjôdG ôjóªdG
º°Sƒª∏d ÉÑ°ùëJ É¡ª°V Oƒj Aɪ°S’CG øe áªFÉb ∂∏ªj ƒà«J
™°Vh ójôj ƒ¡a ,¢UÉîdG ¬Yhô°ûe ≥«Ñ£J πLGC øe πÑ≤ªdG
á«Ñ∏J ’GE IQGO’EG ≈∏Y Éeh ,á∏«µ°ûàdG »a á«°üî°ûdG ¬à°ùªd
.º°SƒªdG ájÉ¡f »a ¬àÑ°SÉëe É¡d ≥ëj ≈àM ¬JÉÑ∏W
™e ƒà«J É¡°ûbÉæ«°S iôNGC á£≤f ¿GC QÉÑNC’G äócGCh
¬≤aGô«°S …òdG »æØdG ºbÉ£dG á«°†≤H ≥∏©àJ ø«dhƒD°ùªdG
.∫hGC óYÉ°ùeh ¢SGôë∏d ÜQóe øe ΩOÉ≤dG º°SƒªdG

ÖîàæŸG á≤aQ ‹É◊G hQh’
C G ‘ ºµaGógGC »g Ée
?ÊÉÑ°S’
E G

ÖîàæªdG á≤aQ èjƒààdGh ÜÉ≤d’CG øe ójõªdG ≥«≤ëJ ∫ÉëdG á©«Ñ£H
√òg ∫Ó¨à°SG Éæ«∏Yh áHÉ°T áYƒªée É¡jód É«fÉÑ°SGE ,ôNGB …QÉb Ö≤∏H
≥°SÉæàe Öîàæe øëf ,ÓÑ≤à°ùe iôNGC ÜÉ≤dGC ≥«≤ëàd Gó«L IôàØdG
Gògh èjƒàà∏d ∫hC’G í°TôªdG »g É«fÉÑ°SGE ,á«YɪL á≤jô£H Ö©∏f
¿GC πLGC øe ≈©°ùj ¿GC πµdG ≈∏Y ∂dòd ,ø««æ≤àdGh AGôÑîdG πc Ö°ùM
.§≤a ÉfGC â°ùdh ≥jôØdG í«JÉØe øe GóMGh ¿ƒµj
?ÖîàæŸG ‘ ∫ƒjƒHh É«a ÜÉ«Z ºµ«∏Y ôKGC πg

?ójQóe ∫ÉjQh áfƒ∏°TôH »ÑY’ ÚH ábÓ©dG »g ∞«c

ójôj Éæe óMGh πµa ,ôJƒàdG øe ô«ãµdG √OÉ°S »°VɪdG º°SƒªdG
GóMGh É°ü«ªb πªëf Ωƒ«dG Éææµd ,™Ñ£dÉH ¬≤jôa ¿GƒdGC øY ´ÉaódG
∂dòd ,É«fÉÑ°SGE ƒgh óMGh ó∏H ¿GƒdGC øY ™aGófh ÖîàæªdG ¢ü«ªb ƒgh
πLGC øe ájófC’G »a ÉæJÉaÓN ∑ôàfh Éææ«H ɪ«a óëàf ¿GC Éæ«∏Y
π«Ñb ádÉC°ùªdG √òg äô«KGCh ≥Ñ°S ó≤d ,''ÉNhQ’'' ±GógGC ≥«≤ëJ
áYƒªéªdG πNGO ΩÉ°ù≤fG óLƒj ’ ¬fGC ÉæægôH Éææµd 2010 ∫Éjófƒe
.Ö≤∏dÉH ÉæLƒJh
IÉæb øY
᫪°SôdG áfƒ∏°TôH

äÉeóîH ºà¡e ¿Ó«e
ƒJÒHhQ »LÒ°S

áØ«ë°U äôcP
hófƒªdGE''
''ƒØ«JQƒÑjO
»dÉ£j’
E G ¿Ó«e ¿GC
äÉeóîH ºà¡e
ƒJô«HhQ »Lô«°S
¿Gó«ªdG §°Sƒàe
…OÉæd óYGƒdG
å«M ,áfƒ∏°TôH
≈dGE ¿Ó«e ≈©°ùj
§°Sh õjõ©J
ø«ÑYÓH ¬fGó«e
Ωó≤à∏d ÜÉÑ°T
ƒëf ≥jôØdÉH
óbh ,πÑ≤à°ùªdG
…OÉædG IQGOGE â©°Vh
ø«Hƒ∏£ªdG áªFÉb »a ƒJô«HhQ »Lô«°S º°SG …OQÉÑeƒ∏dG
øµd ,GQÉàæµdGC ƒZÉ«J º°V ≥HÉ°S âbh »a äOGQGC ¿GC ó©H
»a πãªàj ≥FÉ©H ¿ƒeó£°ü«°S ¬©e øeh »fÉ«dÉZ ƒfÉjQOGC
™aQ Oƒjh ÜÉ°T ƒ¡a ,≥jôØdG IQOɨe »a ÖYÓdG áÑZQ ΩóY
áfƒ∏°TôH á≤aQ ≥dÉCàdGh ∫h’
C G ≥jôØdG ≈dGE ∫ƒ°Uƒ∏d …óëàdG
§°Sh »a QÉÑc ø«ÑY’ OƒLƒd ájQƒeÉCªdG áHƒ©°U ºZQ
ƒZÉ«Jh ¢SɨjôHÉa ,Éà°ù««fGE ,»aÉ°ûJ IQƒ°U »a ¿Gó«ªdG
¿GC ƒg ÖYÓdG øĪ£j ób …òdG ôe’
C G øµd ,GQÉàæµdGC
ΩOÉ≤dG º°SƒªdG ÜÉÑ°ûdG ¬«ÑY’ ∞«XƒàH óYh ÉaƒfÓ«a
.á°UôØdG ¬d â몰S ɪ∏c

¬à°SÉ«°S øY ∞°ûµ«°S ÉaƒfÓ«a
ᩪ÷G Ωƒj ó©H äÉeGó≤à°S’G ‘

''ƒØ«JQƒÑjO hófƒªdGE''h ''äQƒÑ°S'' ÉàØ«ë°U äôcPh
ƒà«J ójóédG ¬HQóe Ωó≤«°S »fÉÑ°S’EG áfƒ∏°TôH …OÉf ¿GC
≈°übGC ≈∏Y ᩪédG hGC ¢ù«ªîdG ÉaƒfÓ«a
»a ∂dPh ,᫪dÉ©dGh á«fÉÑ°SE’G áaÉë°ü∏d ôjó≤J
øe …OÉædG √ó≤©«°S …òdG »Øë°üdG ôªJƒDªdG
¥ô£àdGh ΩOÉ≤dG º°SƒªdG ≥jôØdG ±GógGC í«°VƒJ πLGC
πÑ≤ªdG º°Sƒª∏d ≥jôØdG äGOGó©à°SG ¢üîJ iôNGC QƒeC’
,É¡fɵe ìhGôJ âdGR ’ »àdG äÉeGó≤à°S’G ádÉC°ùe Gòch
ºZQ á¶ë∏dG ájÉZ ≈dGE ÖY’ …GC º°†j ºd ≈dGE ≥jôØdÉa
É°UQÉÑdG ΩɪàgG Ωƒj πc ócƒDJ »àdG á«Øë°üdG äÉLôîdG
óMGh ô¡°T iƒ°S ≥Ñàj ºd ¬fGC É°Uƒ°üN ,øjOóëe ø«ÑYÓH
.πÑ≤ªdG º°Sƒª∏d ô«°†ëàdG ¥Ó£fG øY

?πÑ≤ŸG º°Sƒª∏d ºµJÉMƒªW »g Ée

ɪ¡a ,¬LQÉNh ≥jôØdG ±ƒØ°U πNGO ¿Éª¡e ¿ÉÑY’ ∫ƒjƒHh É«a
’ Éææµd ,Éæ«∏Y ɪàM ôKƒD«°S ɪ¡HÉ«Z ∂dòd ,õFÉcôdG øe ¿GôÑà©j
ó°S πLGC øe π°†aC’G ºjó≤J ∫hÉëæ°Sh ɪ¡«∏Y OɪàY’G ™«£à°ùf
∫ÉM »a ÉeGC ɪ¡Yƒ°Vƒe ≈°ùææ°S RƒØdG ∫ÉM »Øa ,√ÉcôJ …òdG ÆGôØdG
.ɪ¡HÉ«Z ôcòàæ°ùa IQÉ°ùîdG

¿GC •ô°ûH (1+1) ójóéà∏d πHÉb óMGh
,É≤Ñ°ùe É¡«∏Y ≥ØàªdG ÜÉ≤dC’G Rôëj
á∏ªL IôµØdG √òg ÉaƒfÓ«a ¢VQÉ©jh
IQGOGE ¬ëæªJ ¿GC Oƒj ƒ¡a ,Ó«°üØJh
≥«Ñ£J πLGC øe »aɵdG âbƒdG ≥jôØdG
»fÉãdG ≥FÉ©dG ÉeGC ,áYƒªéªdG ≈∏Y ¬Yhô°ûe
,ÜÉ≤dC’ÉH á£ÑJôªdG äGhÓ©dG πµ°ûe »a πãªàa
äÉ°VhÉتdG ¿ÉCH »MƒJ äGóéà°ùªdG ôNGB ¿GC ɪ∏Y
.±GôW’CG πc ø«H »FÉ¡f πµ°ûH âLôØfG

áfƒ∏°TÈd ÉHQóe ÉaƒfÓ«a Ú«©J ‘ ∂jGCQ Ée ájGóH
?ΩOÉ≤dG º°SƒŸG

≥jôØdG »a A»°T πc ¿’C ,QÉ«N π°†aGC »d áÑ°ùædÉH ÉaƒfÓ«a ø««©J
,’ƒjOQGƒZ Ö«H ô«µØJ á≤jôW ¢ùØf ¬jód ƒà«J ,¬«∏Y ƒg ɪ∏ãe ≈≤Ñ«°S
å«M øe ,Ωƒ«dG ¬«dGE π°Uh Ée ≈dGE π°üj ≥jôØdG Ó©L É©e ¿ÓLôdÉa
ó«MƒdG A»°ûdG ,≥HÉ°ùdG »a ¬«∏Y âfÉc ɪc ≈≤Ñà°S äÉ«d’BGh áØ°ù∏ØdG
.Ö«H ¿Éµe ¢SɪàdG §N ≈∏Y ÉaƒfÓ«a ±ƒbh ƒg ô«¨à«°S …òdG
?∂d áÑ°ùædÉH »°VÉŸG º°SƒŸG º«≤J ∞«c

ɨ«∏dG »Ñ≤d ≥«≤ëJ »a Éæ≤ØNGC ó≤a ,Éæd º°Sƒe GCƒ°SGC √ôÑàYGC ÉfGC
≈©°ùf Éæc »àdG ±GógC’G ºgGC øe ɪgh ∫É£HC’G á£HGQh
Éæaó¡a ,»Øµj ’ ¬æµd ∂∏ªdG ¢SÉCc ÉfRôMGC ÉæfGC í«ë°U ,É¡≤«≤ëàd
,»dGƒàdG ≈∏Y »fÉãdG Ö≤∏dG ≥«≤ëJ ÉfOQGC Éæf’C ,∫É£H’CG á£HGQ ¿Éc
Aƒ°S ≈dGE áaÉ°VGE ,§≤a õ«côàdG ¢ü≤æd Oƒ©j ɪHQ ∂dP »a ÖÑ°ùdG
.Ó«∏b ô«°†ëàdG

ójóédG ÜQóªdG ¿GC ''äQƒÑ°S'' áØ«ë°U äócGC
™e É«ª°SQ √ó≤Y ≈∏Y »°†ª«°S »fƒdÉàµdG …OÉæ∏d
á°UÉîdG ÉgQOÉ°üe Ö°ùM ∂dPh áfƒ∏°TôH …OÉf
á«∏ªY â∏LÉCJh ,≥jôØdG øe áHô≤ªdG
ôjQÉ≤J äQÉ°TGC ¿GC ó©H iôNGC Iôe AÉ°†e’
E G
≈∏Y »°†ª«°S ƒà«J ¿GC ≈dGE ≈°†e âbh »a á«Øë°U
...ø«æK’
E G ¢ùeGC ó≤©dG

¿GC »fƒdÉàµdG …OÉædG øe áHô≤ªdG áØ«ë°üdG äOQhGCh
πc ≈¡fGC ≥jôØ∏d »°VÉjôdG ôjóªdG ÉàjQGõ«HhR »fhófGC
áØ«∏N ∫ɪYGC ôjóe ™e ó≤©dÉH á≤∏©àªdG π«°UÉØàdG
πÑb ≈dhGC á∏Môªc ≠à«HhQhGC ÉjQÉe …RƒL ’ƒjOQGƒZ
º¡≤jôW ¢Vôà©J ’ ≈àM ,ó≤©dG ≈∏Y »ª°SôdG AÉ°†eE’G
å«M ,á«°†≤dG √òg ∫ƒM iôNGC πcÉ°ûe …GC ÓÑ≤à°ùe
ø«aô£dG ¿GC áØ«ë°ü∏d ≥jôØdG øe áHô≤e QOÉ°üe äQÉ°TGC
Gòg ≥∏Z ¿hOƒj ¿ƒdhƒD°ùªdÉa ,∫É°üJG ≈∏Y ɪFGO É«≤Ñj
.iôNGC Qƒe’C ÆôØàdG πLGC øe É«FÉ¡f ∞∏ªdG

äGhÓ©dGh ó≤©dG Ióe
Èc’
C G ≥FÉ©dG âfÉc

ó≤©dG Ióe ¿ÉEa É°†jGC ''äQƒÑ°S'' ¬H äAÉL Ée Ö°ùM h
…òdG ôÑc’CG ≥FÉ©dG âfÉc ≥jôØdÉH ÉaƒfÓ«a ™ªé«°S …òdG
ójóédG »æØdG ôjóªdÉa ,ø«aô£dG ø«H äÉ°VhÉتdG πbôY
»a ,á≤Ñ°ùe •hô°T …GC ¿hO ø«ª°Sƒªd AÉ°†e’EG Oƒj ¿Éc
º°Sƒªd óàªj ó≤Y ≈∏Y AÉ°†e’EG ¬æe âÑ∏W IQGO’EG ¿GC ø«M

ʃdÉàµdG â«ÑdG øe »∏Ñ≤à°ùŸG √óYÉ°ùe ø«q©j ÉaƒfÓ«a

GQhQ …OQƒN º°V ójôj áfƒ∏°TôH …OÉæd ΩOÉ≤dG ÜQóªdG ÉaƒfÓ«a ƒà«J ¿GC ≈dGE ''ÉcQÉe'' áØ«ë°U äQÉ°TGC
ójôj ¬f’
C ,≥jôØdG IQGOGE ™e áeOÉ≤dG ΩÉj’
C G »a ¢VhÉØà«°S å«M ,…OÉæ∏d á«æØdG á°VQÉ©dG »a ¬ÑfÉL ≈dGE
’ƒjOQGƒZ á≤aQ É«°SÉe’ á°SQóe »a ≈HôJ å«M ,Gó«L …OÉædG ¢üFÉ°üN ±ô©jh ¬ÑfÉL ≈dGE á≤K πLQ
á∏«W äGAÉ≤d Iô°ûY »a `cQÉ°T PGE ,1989-1988 º°Sƒe ∫hC’G ≥jôØdG ±ƒØ°U »a É°†jGC Ö©d ɪc ,√ÉjGEh
iƒà°ùe ≈∏Y Iô«£N áHÉ°UE’ ¢Vô©àj ¿GC πÑb ,áfƒ∏°TôH IQƒ£°SGC ∞jôc ¿Égƒj IOÉ«b âëJ ø«ª°Sƒe
ÓÑ≤à°ùe iôNGC äGQGôb ÉaƒfÓ«a òîà«°Sh .»dÉ£j’
E G ¿Ó«e ΩÉeGC ∫É£H’
C G á£HGQ »FÉ¡f »a ≈檫dG áÑcôdG
»fóÑdG ô°†ëªdG hõæjQƒd IQOɨe πX »a Gòg ,ΩOÉ≤dG º°SƒªdG ¬≤aGô«°S …òdG »æØdG ºbÉ£dG ¢Uƒ°üîH
.á«°üî°T ÜÉÑ°S’
C á≤HÉ°ùdG äGƒæ°ùdG »a ≥jôØ∏d

ó≤Y ójó“ ójôj áfƒ∏°TôH
2016 ájÉZ ¤GE ÉàjQGõ«HhR

»fƒdÉàµdG …OÉædG IQGOGE ¢ù∏ée ¿GC ¢ùeGC ''äQƒÑ°S'' áØ«ë°U äOQhGC
…òdG ÉàjQGõ«HhR »fhófGC ≥jôØ∏d »°VÉjôdG ôjóªdG ó≤Y ójóªJ …ƒæj
á∏°UGƒe πLGC øe ∂dPh ,2016 ájÉZ ≈dGE 2013 á«∏jƒL »a »¡àæ«°S
¢SQÉëdG º°†fGh ,Iô«NC’G äGƒæ°ùdG »a ¬H Ωƒ≤j …òdG ó«édG ¬∏ªY
øjÉà°ûjô¨H »µ«°ùµ«J `d ÉØ∏N 2010 ∞«°U »a áfƒ∏°TôÑd ≥HÉ°ùdG
á°SÉFQ π«°ShQ hQófÉ°S »dƒJ ™e Iô°TÉÑe ≥HÉ°ùdG »°VÉjôdG ôjóªdG
ø«ª°Sƒe ójóéà∏d πHÉb áæ°ùd óàªj ÉàjQGõ«HhR ó≤Y ¿Éch ,≥jôØdG
…OÉf ¿ÉEa á«aÉ°VGE äGƒæ°S çÓãd óàªj …òdG ó≤©dG Gò¡Hh ,øjôNGB
≈∏Y óªà©J »àdG Oƒ≤©dG AÉ°†eGE »a ¬à°SÉ«°S ô««¨J ójôj áfƒ∏°TôH
.’ƒjOQGƒZ ™e çóM …òdG ó©H á°UÉN ióªdG Iô«°üb Oƒ≤Y

óbh êôM ™°Vh ‘ É°UQÉÑdG
É«FÉ¡f ÉØ∏«°S ƒZÉ«J ô°ùîj

äÉ≤Ø°üdG ìÉ‚ ‘ ÒѵdG √QhO
¬FÉ≤H’
E á«YGódG ÜÉÑ°S’
C G ∫hGC
™àªàj …òdG ''»HhR'' »a ≥ãJ É¡∏©L Ée ƒgh ,Ahóg »a πª©dGh ≥jôØdG πNGO QGô≤à°S’G AÉØ°VGE π«°ShQ IQGOGE ójôJh
ΩÉb áfƒ∏°TôÑd …Qƒ£°SC’G ¢SQÉëdG ¿GC »fƒdÉàµdG …OÉædG øY çóëàe ócGCh ,π«°ShQ hófÉ°S ¢ù«FôdG øe Iô«Ñc á≤ãH
∞«°U ƒfÉjQOGCh ƒfGô«µ°SÉe ÜGóàfÉH ΩÉb …òdG ƒ¡a ,᪡ªdG ¬«dƒJ òæe ±GôWC’G ™«ªéd »°Vôeh ô«Ñc πµ°ûH ¬∏ª©H
¢ù«°ùµ«dGC »∏«°ûdGh ¢SɨjôHÉa ∂°ù«°S á≤Ø°üd ∫hC’G ¢Só桪dG ôÑà©j ɪc ,…Ó«aGC ≈dGE áaÉ°VE’ÉH ,2010
ÖFÉf á≤aQ º°SƒªdG Gòg ÉØ∏«°S ƒZÉ«Jh ÉÑdGC …OQƒN á≤Ø°U ∫ƒM äÉ°VhÉتdÉH ∞∏µªdG ƒg É«dÉMh ,õ«°ûfÉ°S
.ƒeƒJQÉH ¢ù«FôdG

ó©H »°†ª«°S ÉØ∏«°S ƒZÉ«J ¿GC á«°ùfôØdG ''Ö«µ«d'' áØ«ë°U äOQhGC
áØ«ë°üdG â∏≤f å«M ,¿ÉeôL ¿É°S ¢ùjQÉH ±ƒØ°U »a AÉ©HQ’
C G óZ
:¬«a ∫Éb ≥jôØ∏d »°VÉjôdG ôjóªdG hOQÉfƒ«d »∏jRGôÑ∏d Éëjô°üJ
,''á∏¡°S ¿ƒµJ ød ájQƒeÉCªdG øµd ÉØ∏«°S ƒZÉ«J á«°†b »a π°üØæ°S''
50h 40 ø«H ìhGôàj »∏jRGôÑdG »dhódG ô©°S ¿GC ''Ö«µ«d'' âaÉ°VGCh
, ¿Ó«e …OÉf …ô¨J ób ø«jô£≤dG ∫GƒeGC ¿ÉEa »dÉàdÉHh ,hQhGC ¿ƒ«∏e
RôHGC øe GóMGh ó≤ØJ ’ »àM áYô°ùH `côëàdG áfƒ∏°TôH IQGOGE ≈∏Yh
äQÉ°TGCh .≥jôØdG ´ÉaO º«YóJ πLGC øe É¡«∏Y ∫ƒ©ªdG ±GógC’G
¬LGƒj ób …òdG ó«MƒdG ≥FÉ©dG ¿GC ≈dGE á«fƒdÉàµdG ∞ë°üdG
¢VÉØîf’ É°ùfôa »a Ö©∏dG ÉØ∏«°S ƒZÉ«J ¢†aQ ƒg ''»é°SÉ«ÑdG'' IQGOGE
™aQ πLGC øe áfƒ∏°TôH »a Ö©∏dG ¬∏«°†ØJh `cÉæg ádƒ£ÑdG iƒà°ùe
.ΩÉe’
C G ƒëf Ωó≤àdGh …óëàdG

ÚHQóŸG …ƒ¡à°ùJ áfƒ∏°TôH Ö©d á≤jôW
¬jƒ¡à°ùJ áfƒ∏°TôH Ö©d á≤jôW ¿GC ''áµjódG'' Öîàæe ÜQóe ¿ÓH ¿GQƒd ócCG
¿GC ócGC ¬æµd ,»°ùfôØdG ÖîàæªdG ™e É¡≤«Ñ£J ™«£à°ùj ƒd ≈æªàj ƒgh Gô«ãc
Oƒj ∂dP ™eh ,ôWÉîªdÉH ±ƒØëe ôeGC É¡«ÑY’ ¿hO øe áfƒ∏°TôH á≤jô£H Ö©∏dG
ÉæàØ°ù∏a'' :∫Éb å«M ,''ÉfGôZhÓÑdG'' á≤jô£d ¬HÉ°ûe iƒà°ùe ºjó≤J ¬dÉÑ°TGC øe
»àdG 3-3-4 á≤jô£H ¬HÉéYGE ióHGC ôNGB ÜQóe .''§ªædG Gòg øe ø«Ñjôb ¿ƒµf ¿CG
ócGC ¬æµd ,OGô¨∏Ñd ôªM’
C G ºéædG ÜQóe »µ°ùæ«°SôH ƒg áfƒ∏°TôH …OÉf É¡©Ñàj
RGôW øe ø«ÑY’ ∂∏ªJ ’ âæc GPGE á≤jô£dG ∂∏àH Ö©∏dG Ö©°üdG øe ¬fGC É°†jCG
Ö©d á≤jôW ó«∏≤J ¿hójôj ø«HQóªdG πc'' :ìô°U å«M ,áfƒ∏°TôH »ÑY’
πãe ¿Gó«e §°Sh ∂∏ªf ’ Éæf’
C ∂dP π©a Éæ浪j ’ »d áÑ°ùædÉH øµd ,áfƒ∏°TôH
.''»aÉ°ûJh Éà°ù««fEG

EL Heddaf N° 390 -mardi 12 Juin 2012

15

á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

¿ƒ`°ùZô«a á`Ø«∏N ¿ƒ`µj ó`b ¿ÓH
''AGô```ªëdG á````©∏≤dG'' »```a
ÜQóª∏d
øµªj
óNGC ¿ÓH ¿GQƒd »°ùfôØdG
ôà°ù°ûfÉe »a Qƒe’CG ΩÉeR
øe PGE ,πÑ≤à°ùªdG »a óàjÉfƒj
¢ùµ«dGC ô«°ùdG ∞∏îj ¿GC í°TôªdG
,ôªëdG ø«WÉ«°ûdG `d á«æØdG áªFÉ≤dG ¢SGCQ ≈∏Y ¿ƒµjh ¿ƒ°ùZô«a
≥jôØd É«æa ÉHQóe ≈≤Ñj ¿GC ™bƒàªdG øe …óæ∏൰S’CG π¡µdG
≈∏Y ø««aÉ°VGE ø«ª°Sƒªd ôà°ù°ûfÉe áæjóe øe ôªM’CG ∞°üædG
øe ≠∏Ñj PGE …OÉædG ™e ÉgÉ°†b ∫GƒW ø«æ°S ó©H ,ôjó≤J ≈°übGC
§¨°V πªëJ ™«£à°ùj ¿GC Ö©°üdG øe h ,ÉeÉY 70 ôª©dG
ø«WÉ«°ûdG'' IQGOGE ó≤à©Jh ,á∏Ñ≤ªdG äGƒæ°ùdG »a äÉjQÉѪdG
ô«°ùdG áaÓN ¬d øµªj ÜQóe ø°ùMGC ¿ÓH ¿GQƒd ¿ÉCH ''ôªëdG
.''∫ƒÑ«H GP'' ¬Jô°ûf …òdG ôjô≤àdG Ö°ùM ¿ƒ°ùZô«a ¢ùµ«dGC

±ô°ûH ¬d Éëæe ¬éFÉàfh ¬à«°üî°T
¿ƒ°ùZô«a áaÓîd í°TôàdG

πNGO •ÉÑ°†f’G º¡«∏Y ¢Vôah áÑ©°üdG á«°ùØædG ádÉëdG
ójQóe ∫ÉjQ ÜQóe ƒ«æjQƒe ¬jRƒL ¿ÉEa IQÉ°TÓ
E d ,ÖîàæªdG
õ¨«Z ¿ÉjGQ ™e ÖæL ≈dGE ÉÑæL Ö°üæªdG Gò¡d ôN’BG ƒg í°Tôe
.Ωô°†îªdG ôà°ù°ûfÉe ÖY’

…òdG »°ùfôØdG ÖîàæªdG ™e É©FGQ É«°üî°T Óé°S ¿ÓH ∂∏ªj
¿GC ´É£à°SG PGE ,ÉHhQhGC ºeGC ¢SÉCc äÉ«FÉ¡f »a É«dÉM √Oƒ≤j
…GC πé°ùj ¿GC ¿hO øe IGQÉÑe 21 ióe ≈∏Y √OÓH Öîàæe Oƒ≤j
»a »°ùfôØdG ÜQóªdG á«≤MGC ióe ócƒDJ á∏«°üM »gh ,áªjõg
á«°üî°ûH ™àªàjh ,¿ƒ°ùZô«a áaÓîd í°Tôe ∫hÉCc ¬ª°SG ôcP
¬ÑjQóJ ¬eÓà°SG óæY ''∑ƒjódG'' Öîàæe óLh PGE RƒØ∏d áÑëe ájƒb
äÉ«FÉ¡f øe ÅLÉتdG êhôîdG ó©H ≈°VƒØdG øe ádÉM »a
øe ¬«ÑY’ êôîj ¿GC ´É£à°SG ¬æµd ,∫h’CG QhódG øe ºdÉ©dG ¢SÉCc

É≤HÉ°S ¬©e óbÉ©àdG »a …OÉædG ∂dÉe OOôJ ó©H

¬````Whô°T ¢Vô```Øj ƒ```«JÉe …O
Üô`à≤jh ¢û``àaƒeGôHGC ≈``∏Y
ójóL ó≤Y ≈∏Y ™«bƒàdG øe
,§≤a óMGh º°SƒŸ ¿Éc …òdG ∫h’
C G ¢Vô©dG ∫óH ,Úàæ°S IóŸ
»°ShôdG ∂dÉŸG ¬Lh ‘ óª°üj ¿GC ´É£à°SG ‹É£j’
E G ÜQóŸG
IÎØd ''Rƒ∏ÑdG'' IOÉ«b áæ°S 43 ÖMÉ°U øe ójôj ¿Éc …òdG
’ƒjOQGƒZ Ö«H É¡«a ™«£à°ùj »àdG IóŸG »gh ,§≤a IÒ°üb
,iôNGC Iôe ÖjQóàdG ¤GE ´ƒLôdGh áMGôdG øe §°ùb óNGC
òNÉCj ¿GC ´É£à°SG »°ShôdG ôjOQÉ«∏ŸG ¿GC íLôŸG øe å«M
º°SƒŸG øe AGóàHG …OÉædG ÖjQóàd Ö«H øe á«dhGC á≤aGƒe
¬fGC iôj …òdG ƒ«JÉe …O É¡ª°†¡j º`d »àdG IôµØdG »gh ,πÑ≤ŸG
.∫ƒWGC IÎØd …OÉædG ÜQój ¿GC ≥ëà°ùj

¿ƒµ«°S ¥ÉØJ’G øY »ª°SôdG ¿ÓY’
E G
»dÉëdG ´ƒÑ°S’
C G ájÉ¡f
Úª°Sƒe IóŸ ƒ«JÉe …O ™«bƒJ ÈN áë°U ó«cÉCJ ô¶àæŸG øeh
¿ Ó Y’
E G ºàj ¿GC íLôŸG øe å«M ,‹É◊G ´ƒÑ°S’
C G ájÉ¡f ‘
IOƒY ó©H πÑ≤ŸG AÉ©HQ’
C G Ωƒj á≤Ø°üdG π«°UÉØJ øY »ª°SôdG
Gòg ¿Éch ,¬à∏FÉY ™e É¡«°†≤j »àdG á∏£©dG øe ƒ«JÉe …O
âbƒDe πµ°ûH øµd Rƒ∏ÑdG `d á«æØdG á°VQÉ©dG ¢SGCQ ≈∏Y ÒN’
C G
å«M ,Ωô°üæŸG …ôØ«a ô¡°T ¢TGƒH ¢TÓ«a ádÉbGE ó©H §≤a
á«dÉY IAÉØc GP ÜQóe QÉ«àNG ‘ åjÎdG ¢ûàaƒeGôHGC π°†a
øe …OÉæ∏d áeRÓdG áaÉ°V’
E G Ëó≤J ¿ƒ©«£à°ùj ÚÑY’ Gòch
äÉ¡Ñ÷G πc ≈∏Y á°ùaÉæŸGh áYƒªÛG iƒà°ùe ôjƒ£J πLGC
ƒcQÉe ÚªéædG ™e ¿’
B G ó◊ ™bh ¿GC ó©H É«∏L ô¡X Ée Gògh
.OQGõg øjójGEh øJQÉe

∫hÉH ∂«f º°V øe Üôà≤j óàjÉfƒj ôà°ù°ûfÉe

hɵdÉa º°V øe ôãcGC Üôà≤j »°ù∏«°ûJ

øe GQóæ°ùµdCG hôc …OÉf ≈∏Y ¥ÉæîdG ójó°ûJ óàjÉfƒj ôà°ù°ûfÉe π°UGh
ôÑN ≈∏Y ø∏©j ¿CG øµªªdG øeh ,∫hÉH ∂«f ¬ªéf ≈∏Y »∏îàdG πLCG
QGOGQ âëJ óLƒj É©«HQ 18 ÖMÉ°U ,ôjQÉ≤àdG ¢†©Ñd É≤ah ÉÑjôb ¬©«bƒJ
πFÉ°Sh É¡à∏bÉæJ »àdG äÉ©FÉ°ûdG ºZQ h ,IRÉપdG ádƒ£ÑdG »a ájófCG IóY
ΩÉ¡æJƒJ hCG ∫Éæ°SQCG ≈dEG ∫É≤àf’G ≈∏Y ¬à≤aGƒe ¢Uƒ°üîH É≤HÉ°S ΩÓYE’G
''ôªëdG ø«WÉ«°ûdG'' …OÉf ≈dEG π≤àæ«°S ÖYÓdG ¿CG ’EG ,hQhCG ¿ƒ«∏e 2 πHÉ≤e
áÄØd …õ«∏éfE’G »dhódG ,hQhCG ø«jÓe 7 ≈dEG 5 ø«H ìhGôàj …OÉe πHÉ≤ªH
»a §°ûæj …òdG GQóæ°ùµdCG hôc …OÉf ™e Éaóg 16 πé°S áæ°S 18 øe πbCG
.»°VɪdG º°SƒªdG »a áãdÉãdG áLQódG …QhO

∫ƒ`°üë∏d ¿ƒ`©°ùj »`à«°ùdG ∑Ó`e
á`ªjR ø`H äÉ`eóN ≈`∏Y
»∏jGO'' áØ«ë°U äócGC
…OÉf ∑Óe ¿GC ''πjÉe
¿ƒ°üHôàj »à«°S ôà°ù°ûfÉe
ÖYÓdG áªjR øH ºjôc `H
…OÉædG ójôjh ,»°ùfôØdG
Aɪ°SGC IóY §HQ ó©H …OÉædG ≈dGE ójóL ºLÉ¡e Ö∏L …õ«∏éf’EG
¿GC áØ«ë°üdG äGP äócGCh ,»dƒHÉf ÖY’ »fÉaÉc ÉgôNGB ¿Éc
πLGC øe ø«Hƒ∏£ªdG áªFÉb ¢SGCQ ≈∏Y óLƒj ójQóe ∫ÉjQ ÖY’
ø«YGC âëJ óLƒj ÖYÓdG ¿GC ≈dGE äQÉ°TGCh ,πÑ≤ªdG º°SƒªdG
™e AGƒ°S ¬eó≤j …òdG AGO’CG ó©H ,áæ°S øe ôãcGC òæe ''AÉjôK’CG''
º°SƒªdG »a πé°S PGE ,ójQóe ∫ÉjQ …OÉf ™e hGC √OÓH Öîàæe
.''»µ∏ªdG'' …OÉædG ™e É¡Ñ©d IGQÉÑe 34 »a Éaóg 24 •QÉØdG

¬àÑZQ ™e ≈°TɪàJ ’ ''AÉjôK’
C G'' áÑZQ

¿ƒµj ød ¬«a §jôØàdGh ≥jôØdG »a á«°SÉ°SGC á©£b ÖYÓdG
á«fÉÑ°S’EG ádƒ£ÑdG AGƒLGC ™e ÖYÓdG º∏bÉCJ ó©H á°UÉN ,Ó¡°S
.»dɨJôÑdG ÜQóªdG ój âëJ ¬ªdÉ©e óéj ¿GC ´É£à°SGh

IQOɨe »a ôµØj ’ ¬fGC ¬JÉëjô°üJ ôNGB »a áªjR øH QÉ°TGC
ó©HGC ÖgP πH É«ªdÉY iƒb’CG ÉgôÑà©j PGE ,á«fÉÑ°S’EG ádƒ£ÑdG
,ájõ«∏éf’EG ádƒ£ÑdG »a Ö©∏dG ójôj ’ ¬fGC ìô°U ɪd ∂dP øe
¿Éc ∫ÉM »a »à«°ùdG ¢VôY ÉeÉY 24 ÖMÉ°U ∫ƒÑb π©éj ɪe
,∫É«îdG øe ÉHô°V ÖYÓdG ΩGó≤à°SG ∫ƒM ¬«YÉ°ùe »a ÉjóL
ΩɪJGE Ö©°üà°S »àdG Ió«MƒdG áªjR øH áÑZQ ¿ƒµJ ødh
ôÑà©j …òdGh ∫ÉjôdG ÜQóe ƒ«æjQƒe …RƒL É°†jGC πH á≤Ø°üdG

»à«°S ôà°ù°ûfÉe QGOGQ âëJ ¿ƒ«æ«°ù«°S
¿GC øe ºZôdÉHh ,óf’Qóæ°S ºLÉ¡e ¿ƒ«æ«°ù«°S ¿ÉØ«à°S ÖYÓdG ™e óbÉ©àdG »a ÅLÉØe πµ°ûHh É¡àÑZQ »à«°S ôà°ù°ûfÉe IQGOGE äô¡XGC
πLGC øe §¨°†∏d ábQƒc ÖYÓdÉH »æ«°ûfÉe ÜÉéYGE ΩGóîà°SG »a ôµØJ ''AGOƒ°ùdG §£≤dG'' IQGOGE ¿GC ’GE øjƒµàdG á∏Môe »a É¡eɪàgG
â£YGC IQGO’
E G ¿GC ’GE »à«°ùdG ™e ádƒ£ÑdG Ö≤d ≈∏Y ∫ƒ°üëdG »a »æ«°ûfÉe ìÉéf ºZQh ,»à«°ùdG øe ¿ƒ°ùfƒL ΩOGC ÖYÓdG ΩGó≤à°SG
,πÑ≤ªdG º°SƒªdG »à«°ùdG ô¶àæJ »àdG äÉbÉ≤ëà°SÓd GOGó©à°SG ≥jôØdG »a äGô««¨àdG ¢†©H AGôLGE πLGC øe ÜQóª∏d ô°†N’
C G Aƒ°†dG
ô¶àæªdG ºjó≤J »a π°ûa …òdG …ô°UÉf ô«ª°S »°ùfôØdG §°SƒdG §N ÖY’ πª°ûJ ób äGô««¨àdG ¿GC ≈dGE ôjQÉ≤àdG ¢†©H äGQÉ°TGC óbh
.hQhGC ¿ƒ«∏e 30 πHÉ≤e ∫Éæ°SQGC øe ¬eó≤à°SG ɪd …OÉædG É¡aô°U »àdG á«dɪdG ᪫≤dG ≈dGE Gô¶f ,¬æe

ñÉ``ª°ûdG π``NóJ ∫É``æ°SQCG IQGOGE
hô```«L á```≤Ø°U »``a
ájõ«∏éf’EG á«Øë°üdG ôjQÉ≤àdG øe ô«ãµdG äOÉaGC
»a ñɪ°ûdG ¿Ghôe »Hô¨ªdG πNó«°S ∫Éæ°SQGC ¿ÉCH
óbh ,»°ùfôØdG »«dƒÑfƒe ÖY’ hô«L ∫É≤àfG á≤Ø°U
Ωô°üæªdG º°SƒªdG òæe ∫Éæ°SQGC `H hô«L »Ø«dhGC º°SG §HQ
Üô≤àdG πLGC øe Iôe øe ôãcGC É°ùfôa ≈dGE É¡«aÉ°ûc »fóæ∏dG ≥jôØdG IQGOGE âã©H å«M
ÖYÓdG ᪫b ™aQ ≈dGE iOGC Gògh ,Üôb øY √Gƒà°ùe ≈∏Y ±ƒbƒdGh ÖYÓdG øe
∫ɪ°T ≥jôa ΩɪàgÉH IQGO’EG º∏Y ó©H hQhGC ¿ƒ«∏e 19 ≈dGE ¿ƒ«∏e 12 øe »°ùfôØdG
ôÑY ∫ƒHôØ«d `a ájõ«∏éf’G ájóf’CG øe ójó©dG ´ÉªWGC πëe ÖYÓdG ôÑà©jh ,¿óæd
ΩGC QGB'' á«°ùfôØdG áYGP’EG øµd , RôéfGQ ∑QÉH õæjƒc …OÉf Gòch ¬ª°V »a ¬àÑZQ øY
øe »dÉe ≠∏Ñe ≈dGE áaÉ°V’EÉH ñɪ°ûdG øY »∏îà∏d ó©à°ùe ∫Éæ°SQGC ¿GC âØ°ûc ''»°S
.É°ùfôa π£H ÖY’ º°V πLGC
EL Heddaf N° 390 -mardi 12 Juin 2012

¢Vôa ´É£à°SG ƒ«JÉe …O ƒJôHhQ ¿ÉCH á«Øë°U ôjQÉ≤J äócGC
ójó÷G ¢Vô©dG ¬dƒÑb ó©H ,»°ù∏«°ûJ IQGOGE ≈∏Y ¬≤£æe
ó≤Y ‘ πãªàŸGh ¢ûàaƒeGôHGC …OÉædG ∂dÉe ±ôW øe Ωó≤ŸG

π«eGOGQ º°†d Üôb’
C G ƒg »°ù∏«°ûJ ¿GC ≈dGE ájõ«∏éf’
E G á«Øë°üdG ôjQÉ≤àdG øe ójó©dG äQÉ°TGC
≈dGE á«°VɪdG á∏«∏≤dG ™«HÉ°S’
C G »a äQÉ°TGC å«M ,»fÉÑ°S’
E G ójQóe ƒµ«à∏JGC ºLÉ¡e hɵdÉa
ôÑà©j …òdG »ÑeƒdƒµdG ºLÉ¡ªdG ™e óbÉ©àdG πLGC øe ájóL Iƒ£N »°ù∏«°ûJ òNGC ∫ɪàMG
…OÉædG ∞∏µj ¿GC ô¶àæªdG øe PGE ,ƒJQƒH ºéf ∂dÉg ÖYÓdG ó©H Rƒ∏ÑdG `d áÑ°ùædÉH QÉ«àNG »fÉK
ájóf’
C G πc ≈∏Y ôjQÉ≤àdG äGP Ö°ùM »°ù∏«°ûJ Ωó≤àjh ,hQhGC ¿ƒ«∏e 50 ÜQÉ≤j Ée »fóæ∏dG
…OÉf øe ôãcÉCH ÖYÓdG º°SG §HQ ó©H ,»ÑeƒdƒµdG ÖYÓdG øe IOÉØà°S’G »a áÑZGôdG á©eÉ£dG
áaÉ°V’
E ÉH ø«jõ«∏éf’
E G »à«°S ôà°ù°ûfÉeh óàjÉfƒj ôà°ù°ûfÉe `c
.»fÉÑ°S’
E G áfƒ∏°TôH ≈dGE

AÉ¡fGE ≈dGE ô«°ûJ ôjQÉ≤J
Gófƒ°Sƒe á≤Ø°U
…OÉf º°ùM ájõ«∏éf’
E G ''πjÉe »∏jGO'' áØ«ë°U äócGC
…OÉf ÜÉ°ùM ≈∏Y ,óYÉ°üdG »µ«é∏ÑdG ºéædG Gófƒ°Sƒe »dQÉ°T ∫É≤àfG á≤Ø°üd »°ù∏«°ûJ
ºZQh ,áæ°S 15 ÖMÉ°U ™e »°VɪdG ô¡°ûdG ájóL äÉKOÉëe ôN’
B G ƒg ó≤Y …òdG ∫Éæ°SQGC
¬JÉjƒà°ùªH Qɶf’
C G âØd …òdG ÜÉ°ûdG ÖYÓdG äÉeóîH ájóf’
C G øe ô«ãµdG ΩɪàgG
…òdG »fóæ∏dG …OÉædG ≈dGE Ωɪ°†f’G π°†a ô«N’
C G Gòg ¿GC ’GE ,âîdQófGC ÜÉÑ°T ™e áàaÓdG
OQƒØeÉà°S'' Ö©∏ªd ÖYÓdG »≤«≤°T É°û«ªdh ɵ«J øe πc Ö∏éd äÉ≤Ø°U ó≤Y ≈∏Y ≥aGh
.ÜÉÑ°û∏d ɵ«é∏H Öîàæe ™e ø««dhO ø«ÑY’ áKÓãdG IƒN’
E G ôÑà©j IQÉ°TÓ
E d ,''êójôH

: OQÉ````````Ñe’

''¢SÉCµdÉH RƒØ∏d áë°Tôe â°ù«d Gôà∏éfGE''
øe ôãcGC ≈dGE áLÉëH ÖîàæªdG øµd á«∏≤©dGh …óëàdG
≥jôØdG ,áfƒ∏°TôH ™e ÉgÉæÑ©d »àdG IôµdG Ö©d
Ö©∏dG ™«£à°ùJ ’h ¥ôØdG πµc ¢ù«d »fÉÑ°S’EG
,á«HÉéjGE áé«àæH êôîJh ɪFGO á≤jô£dG äGòH
»g »°ùfôØdG ÖîàæªdG ó°V ≈dh’CG IGQÉѪdG
¿Éª°V πLGC øe ºg’CG
»a ájƒb ábÓ£fG
.''hQh’CG''
≈dGE ÜôbGC ɪ¡jGC ∂jGCQ Ö°ùM
Ö≤∏H »°ù∏«°ûJ Rƒa ,≥£æªdG
ó°üM hGC ÉHhQhGC ∫É£HGC
¢SÉCµ∏d …õ«∏éf’
E G ÖëàæªdG
? á«HhQh’
C G

Ö≤∏dG ó°üëd Éë°Tôe ¢ù«d …õ«∏éf’EG ÖîàæªdG
≈∏Y ¢ùaÉæj ¿Éc Ée ɪFGO …òdG »°ù∏«°ûJ ¢ùµY ,É«FóÑe
¿GC øµªªdG øe ∂dòd ,ÉHhQhGC ∫É£HGC á£HGQ »a ≈dh’CG QGhO’CG
ô©°TGCh πFÉØàe É«°üî°T ÉfGCh ,Éæd IQÉ°S IÉCLÉØe ∑Éæg ¿ƒµJ
.Iô«Ñc á«HÉéjÉEH
»a áeÉ≤ªdG á«dÉëdG ÉHhQhGC ºeGC ¢SÉCc π«æd í°TôJ øe
? É«fGôchGCh É«fƒdƒH

πµdh ''áKÓãdG Oƒ°S’CG'' Öîàæªd ìôتdG ôÑîdG ¿GE
øª«¡e Öîàæe óLƒj ’ ¬fGC ƒg ácQÉ°ûªdG äÉÑîàæªdG
Ö≤∏dG πeÉM ≈àM ’h ¢SÉCµdG ≈∏Y Rƒé©dG IQÉ≤dG »a
äÉ桵àdG ÜÉH ¿GC ó≤àYGC ∂dòd ,»fÉÑ°S’EG ÖîàæªdG
.™«ªé∏d ìƒàØe
? É«dhO ∫GõàY’G »a ôµØà°S ≈àe

,AGòëdG ¬«a ≥∏YGC …òdG Ωƒ«dG »JÉC«°S ∫ÉëdG á©«Ñ£H
»fGC ɪH …OÓH Öîàæe ™e Ö©∏dG ∫GõàYG »a ôµaGC ’ »æµd
,Ió«L á«fóH ábÉ«d »a
ôÑc’C ≈≤HGC ¿GC ÖMGC
»aóg øµd øµªe âbh
∑Éæg ¿ƒµJ ¿GC É«dÉM
OƒYGC ≈àM á«aÉc áMGQ
ócÉCàe ÉfGC ∂dP â≤≤M GPGEh ,πÑ≤ªdG º°SƒªdG »°ù∏«°ûJ ™e Iƒ≤H
Öîàæe IóYÉ°ùe πLGC øe Iô«Ñc É°Uôa »°ùØæd »£YÉC°S »fGC
.…OÓH
ájõ«∏éf’
E G ''ø°U GP'' áØ«ë°U øY

áHôéJ øe √OÓH Öîàæe IOÉØà°SG OQÉÑe’ ∂fGôa ≈æªJ
∫É£HGC á£HGQ Ö≤d ´GõàfG ´É£à°SG ɪd ,Iô«N’
C G »°ù∏«°ûJ
≈dGE QÉ°TGC h ,Rƒé©dG IQÉ≤dG »a ájóf’
C G QÉÑc √GƒaGC øe ÉHhQhGC
¬≤jôah ''áKÓãdG Oƒ°S’
C G'' Öîàæe ±hôX ø«H ¬HÉ°ûàdG ¬LhGC
É¡àbh Iô«ãc äÉHÉ«Z øe »fÉ©j ¿Éc ''Rƒ∏ÑdG'' ¿GC PGE ,»°ù∏«°ûJ
π©ØdÉH ≥Ñ£æj Ée ƒgh ,±É≤j’
E G ≈àM hGC áHÉ°U’
E G ÖÑ°ùH AGƒ°S
.É«dÉM …õ«∏éf’
E G ÖîàæªdG ≈∏Y
»fÉ©j »àdG äÉHÉ«¨dG ≈∏Y ∂≤«∏©J Ée
?Gôà∏éfGE Öîàæe É¡æe

¢ùØæH äQôe ¿GCh ≥Ñ°S
»a »°ù∏«°ûJ ™e ±hô¶dG
,º°SƒªdG Gòg ∫É£H’CG á£HGQ
Éæch GójóL ¿Éc ÜQóªdÉa
»a ¢ü≤f øe »fÉ©f
ø««°SÉ°S’CG ø«ÑYÓdG
Gòch ±É≤j’EG ÖÑ°ùH
∂∏J πc øµd ,áHÉ°U’EG
iƒbGC Éæà∏©L øëªdG

GôµÑe âbƒdG ∫GRÉe''
øµªe Å«°T πch ∫GõàYÓd
''hQh’
C G Gòg »a
,¢†©ÑdG Éæ°†©H øe ÜôbGCh
≈∏Y ÖîàæªdG »°ûªj ¿GC ≈æªJGCh
™«ªédG ô¡≤jh »°ù∏«°ûJ ≈£N
.Ö≤∏dÉH èjƒààdG πLGC øe
¿Éc »°ù∏«°ûJ ¿GC iôJ ’GC øµd
∫É£HGC á≤HÉ°ùe »a GóL ÉXƒ¶ëe
? Iô«N’
C G ÉHhQhGC

∫ÓN ßëdG ¢†©H ∂∏ªf Éæc ,≈∏H
πªëJ ≈∏Y ÉæJóYÉ°S á«ægòdG ÉæJƒb øµd ,ádƒ£ÑdG »a ÉfQGƒ°ûe
ó°ùéJ Ée Gògh ,ä’ÉëdG Ö©°UGC »a ΩÓ°ùà°S’G ΩóYh ÜÉ©°üdG
ï«fƒ«e ¿ôjÉHh Ö≤∏dG πeÉM áfƒ∏°TôH øe πc ≈∏Y RƒØdÉH
.Qƒ¡édGh ¢VQ’CG ÖMÉ°U
ƒjQÉæ«°S IOÉYGE ¬fɵeÉEH …õ«∏éf’
E G ÖîàæªdG ¿GC ó≤à©J πg
? ''Rƒ∏ÑdG''

äGP ô¡¶à°S Gôà∏éfGE ¿GC ócÉCàe ÉfGCh ,π©ØdÉH ∂dP ≈æªJGC

16

á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

ƒæjQƒJ ¤GE ∫É≤àf’G ‘ ÖZôJ ¬à∏FÉY

IQGO’
E G ó«H õ«Hƒdh ÊÓjƒcGC Ò°üe

Ú`````°Sƒb ÜÉ`````b »°Sô```«H ¿É``````a
¢Sƒ```````àæaƒL ø```e ≈```fOGC hGC

Úë°TôŸG RôHGC Éæ«°ShOh …Qƒà°SGC
¿Ó````«e ¤GE ∫É``````≤àfÓd

É«ª°SQ π«MôdG Qô≤j É«∏jGE hÒÿCG
¿GC É«∏jGE hô«îdGC `H ¢ùeGC ¬à©ªL á∏HÉ≤e »a …óædƒ¡dG ''πjÉ°ù«ØjOôjGE'' ™bƒe QÉ°TGC
»dhódG QÉ°TGC å«M ,''Rƒé©dG Ió«°ùdG'' ±ƒØ°U øY π«MôdG øe Üôà≤j ô«NC’G Gòg
Ö∏£dG ƒgh ,ócƒDªdG ¬∏«MQ ¢Uƒ°üîH ¬dɪYGC π«ch ™e ¬ãjóM »a ≥HÉ°ùdG …óædƒ¡dG
á°UÉN ¬Ñ∏W ≈∏Y ≥aGƒàd Gô«ãc ô¶àæJ ºd »àdG ≥jôØdG IQGOGE ≈dGE ÖYÓdG πãªe ¬∏≤f …òdG
''Rƒé©dG Ió«°ùdG'' ºLÉ¡e ºàNh ,»àfƒc ƒ«fƒ£fGC ÜQóªdG äÉHÉ°ùM »a πNój ó©j ºd ¬fGC
Ωó≤dG Iôc Ö©dGC ¿GC ójQGC'' :ÓFÉb ¬ãjóM º°SƒªdG Gòg §≤a á∏«∏b ≥FÉbO Ö©d …òdG
hGC É«fɪdGC ≈dGE OƒYÉC°S ,É¡à«≤∏J »àdG ¢Vhô©dG ™«ªL »dɪYGC π«ch á≤aQ ¢SQOÉC°Sh
.''ájõ«∏éf’EG ádƒ£ÑdÉH IójóL á¡Lh »a Ö©dÉC°S

¢SƒàæaƒL ∫Rɨj õ«Hƒd »°ùcÉe

ÉeóæY ''äQƒÑ°S ƒJƒJ'' áØ«ë°üH ¢ùeGC ¬©ªL QGƒM ∫ÓN »aƒ«dG õ«Hƒd »°ùcÉe ∫RÉZ
ø°ùMGC øe GóMGh ó©j …òdG ''…ô«fƒµfÉ«ÑdG'' ¿GƒdGC ¢ü«ªb πªM »a Iô«ÑµdG ¬àÑZôd QÉ°TGC
É«µ«àµJ ∂æëªdG ¬HQóeh GóL ájƒ≤dG …OÉædG IQGOÉEH Gô«ãc √ƒf ɪc ,É«dÉM ºdÉ©dG ¥ôa
QÉ°TGC ɪc ,πÑ≤ªdG º°SƒªdG ™∏£e ∫É£H’CG á£HGQ á°ùaÉæe »a áª∏µdG ¬d ¿ƒµà°S …òdGh
øY »FÉ¡ædG É¡«∏îJ ∂dòH ájóÑe √ó≤Y AGô°ûd ''…ô«fƒ°ShôdG'' IQGOGE ∑ôëJ Ωó©d √QhóH
πLGC øe »aƒ«dG IQGO’E Iô°TÉÑe ô«Z ádÉ°SQh áë°VGh IQÉ°TGE ôÑà©j Ée ƒgh ,¬JÉeóN
.¬©e óbÉ©àdG »a ô«µØàdG

áµÑ°T äQÉ°TGC
»a ''äQƒÑ°S …ɵ°S''
¢ùeGC É¡Jô°ûf ôjQÉ≤J
á«©°Vh É¡H â°üN
¿Éa ø«HhQ ™e ¬JÉ°VhÉØe »a ¢SƒàæaƒL
≈dGE âëªdGC å«M ,∫Éæ°SQGC ºLÉ¡e »°Sô«H
∫Éæ°SQGC ≥jôa ¢ù«FQ π«g ôà«H äÉëjô°üJ
…GófÉ°U'' áØ«ë°U ™e ¬à©ªL á∏HÉ≤e »a
É¡dÓN øe QÉ°TGC »àdGh ájõ«∏éf’EG ''Qhô«e
É«ª°SQ ¬≤jôa øY …óædƒ¡dG »dhódG π«Môd
É«dÉM ájQÉédG hQh’CG äÉ«dÉ©a ájÉ¡f ó©H
∞©°V øY GôÑ©e ,É«fGôchGCh É«fƒdƒH `H
ÖJGQ ºjó≤J »a ''á«é©aóªdG'' á«fGõ«e
hQhGC ∞dGC 250 ÜQÉ≤j …òdG ÖYÓd »dÉ«N
AÉ£Y’E ôjQÉ≤àdG äGP âëªdGC ɪc ,É«YƒÑ°SGC
¢SƒàæaƒL `d ¬à≤aGƒe ''≠«d ôªjôH'' ±Góg
±ôW øe áæjÉ©e πëe ¿Éc …òdG ƒgh
™e ¬Ñîàæe IGQÉÑe ∫ÓN »àfƒc ƒ«fƒ£fGC
.∑QɪfGódG

AGQh ˆLhRh ×dGh
π«MôdG IôµØH ¬YÉæbGE

’ƒ¡› ≈≤Ñj õ«Hƒdh ÊÓjƒcGC πÑ≤à°ùe

ÉÑ°ùëJ …ô¨«dGC á«é«JGôà°SG ó«©°U ≈∏Yh iôNGC á¡L øe
õ«Hƒd »°ùcÉeh »fÓjƒcGC ƒJôÑdGC ô«°üe ≈≤Ñj πÑ≤ªdG º°Sƒª∏d
ÖdÉW ¿GC ó©H ,ôNGB QÉ©°TGE ≈dGE ≥jôØdG IQGOGE ±ôW øe É≤∏©e
¢†«ØîàH ∫ƒHôØ«d ¬≤jôa Iô«N’CG IôàØdG »a »dÉ£j’EG »dhódG
ñƒ°VQ ΩóY »a »°ù«FôdG ÖÑ°ùdG âfÉc »àdG ¬àbÉ£H ᪫b
øe √QhóH õ«Hƒd »°ùcÉe íªdGC ɪc ,õ«∏éfE’G ÖdÉ£ªd »fÉ«dÉZ
¬fGC á«Ø«°üdG ¬à∏£Y »°†≤j øjGC »HO IQÉeÉEH √óLGƒJ ¿Éµe
øe áÑZQ ¢ùªàdG Éeó©H ''»aƒ«dG'' `d ¿B’G ¬eɪàgG ∫ƒë«°S
á«dɪdG ádƒ«°ù∏d ''…ô«fƒ°ShôdG'' ¿Éª°V ΩóYh ¬ª°V »a ô«N’CG
.√ó≤Y AGô°ûd á«aɵdG

ôjQÉ≤J »a ''äQƒÑ°S ƒ∏jO …ôjQƒµdG'' áØ«ë°U äQÉ°TGC
™∏£e ¿Ó«e `d …Qƒà°SGC ó«aGO Ωɪ°†fG ÜGôàbG ≈dGE ¢ùeGC É¡Jô°ûf
»fÉ«dÉZ ƒfÉjQOGC ø«H äÉ°VhÉتdG Ωó≤J ó©H ,πÑ≤ªdG º°SƒªdG

¿Ó«e `d ÉØ∏«°S IQOɨe øY åjó◊G IOƒY

»°Sô«H ¿Éa á∏FÉY âfÉc É¡à¡L øe
»a ºéædG áÑZQ AGQh »°ù«FôdG ÖÑ°ùdG
É¡JQÉjR Ö≤Y Gògh Gôà∏éfGE øY π«MôdG
¬àLhR äóHGC å«M ƒæjQƒJ `d Iô«NC’G
ɪc ,á«YÉæ°üdG áæjóªdÉH ô«ÑµdG É¡HÉéYGE
≈∏Y Égó«cÉCJ »a ôjQÉ≤àdG äGP äóæà°SG
ºLÉ¡ª∏d ''Rƒé©dG Ió«°ùdG'' º°V Üôb
¢ùeGC √ódGh íjô°üJ ≈dGE ≥dÉCàªdG …óædƒ¡dG
øY ¬æHG π«MQ Üôb ¬dÓN øe ócGC …òdGh
≈dGE ájOƒDe ¥ô£dG πc ¿GC hóÑjh ,Gôà∏éfGE
Iô°TÉÑe »°Sô«H ¿Éa `d áÑ°ùædÉH »aƒ«dG
.»dÉëdG hQh’CG ájÉ¡f ó©H

IôµØŸG ‘ »ÑjôcGCh ¢ûà«à«aƒj

¢ùjQÉH ≥jôa IQGOGE ∫ƒ°Uh ¢ùeGC Égô°ûf ôjQÉ≤J »a ''Öjh ƒJÉcô«e ƒJƒJ'' ™bƒe QÉ°TGC
ÉØ∏«°S ƒZÉ«J ∫É≤àfG ¢Uƒ°üîH ¿Ó«e »a É¡àjô¶f ™e »FÉ¡f ¬Ñ°T ¥ÉØJ’ ¿ÉeôL ¿É°S
äGP ɡ੪L ôjQÉ≤àd É≤ahh ,πÑ≤ªdG º°SƒªdG ™∏£e »é°SÉ«ÑdG ±ƒØ°üd ≥jôØdG ™aGóe
π«MQ ÉgQhóH äócGC ¢ùeGC IQOÉ°üdG á«°ùfôØdG ΩÓYE’G πFÉ°Sh ∞∏àîe ¿ÉEa QOÉ°üªdG
∞°ûµdG ¿hO hQhGC ¿ƒ«∏e 45 ≠∏Ñe ÜQÉ≤à°S á≤Ø°üH πÑ≤ªdG AÉ©HQC’G É°ùfôa ƒëf ÉØ∏«°S
''…ô«fƒ°ShôdG'' ™e ó≤©H §ÑJôe »∏jRGôÑdG »dhódG ¿GC ôcòdÉH ôjóL .É¡∏«°UÉØJ ¥OGC øY
.2015 ájÉZ ≈dGE óàªj

: ƒ`JÉ```````H Qó`````æ°ùµdGC

''¬∏Ñ≤J Öéj Qób äÉHÉ°U’
E Gh πjRGÈdGh ¿Ó«e á≤K OQÉC°S''
Öîàæeh ''…ô«fƒ°ShôdG'' ≥jôa ™e ¬aGógGC RôHGC øY »∏jRGôÑdG ''äÉ°SôjGE'' ™bƒe ™e Gòg √QGƒM »a ƒJÉH Qóæ°ùµdGC çóëàj
IQGOGE »≤∏J Ö≤Y á浪e Iôàa ∫ƒW’
C ≥jôØdG ™e AÉ≤ÑdG »a ¬àÑZQ øY ôÑ©j ɪc ,áeOÉ≤dG äÉbÉ≤ëà°S’G »a πjRGôÑdG √OÓH
.¬°Uƒ°üîH ¢Vhô©dG øe ójó©∏d ≥jôØdG

»æjQƒH äÉeóN ≈∏Y ô°üj ʃ«°ûJÉeGΰS

πLGC øe πJÉbGC ¿GC ójQGC ,»ÑÑ°ùH ΩÓY’EG πÑb øe á°Sô°T á∏ªëd
πµ°ûH ô«¨àJ QƒeC’G ¿C’ OɫѪdhC’G á∏«µ°ûJ »a áfɵe Ö°ùc
.Ωó≤dG Iôc ÖY’ IÉ«M »a Iô«Ñc

áØ«ë°U äócGC å«M ,»eƒé¡dG
»a ''äQƒÑ°S ƒ∏jO ÉàjRÉZ’''
»æ≤àdG ºjó≤J ¢ùeGC É¡Jô°ûf ôjQÉ≤J
»JGQƒe ƒª«°SÉe IOÉ«≤H ≥jôØdG IQGO’E ô°†N’CG Aƒ°†dG »dÉ£j’EG
É¡æe Iƒ£N »a ,ÖYÓdG ∫ɪYGC π«ch ™e äÉ°VhÉتdG Iô°TÉѪd
hôà°ùjO É«JÉe º°V á≤Ø°U π°ûa ∫ÉM »a É¡eƒég ®ƒ¶M õjõ©àd
áHƒ©°üd ôjQÉ≤àdG äGP âëªdGC ɪc ,πÑ≤ªdG º°SƒªdG ™∏£e ≥jôØ∏d
¢Vô©dG ᪫b øµd ,»dÉëdG âbƒdG »a ''ÜÉFòdG'' ºéf ≈∏Y ∫ƒ°üëdG
.ô«àf’EG ÖdÉ£ªd ï°VôJ ᪰UÉ©dG ≥jôa IQGOGE π©éJ ób

''ÉÑeÉ°ùdG'' ™e á«∏Ñ≤à°ùŸG ∂aGógGC øY GPÉeh
?É°Uƒ°üN

2014 ∫Éjófƒe Ö©d ƒg É«dÉM ÖîàæªdG ™e ∫hC’G »aóg
,É«dÉM ø«ÑYÓdG øe πFÉ¡dG ºµdG áehÉ≤e Ö©°üdG øe ¬fC’
á°UôØdG ºæàZGC ɪc ,ô«ÑµdG …hôµdG É¡LÉàfÉEH áahô©e πjRGôÑdG
’ ɪdh É°Uƒ°üN »JódGhh »Jô°SGC AÉ°VQ’E äÉ«FÉ¡ædG Ö©d »a
∫ÉjófƒªdG Ö©dGC »àjhDôH º∏ëJ âdGR ’ É¡fC’ ,Ö≤∏dÉH èjƒààdG
.Éfó∏H »a ÖîàæªdG ™e

¬JÉ££î`e øª°V »ÑjôcGCh ¢ûà«à«aƒj

¿ÉØ«à°S ¬àëF’ »a »dÉ£jE’G »æ≤àdG ™°Vh iôNGC á¡L øe
π°ûØdG ∫ÉM »a ø««aÉ°VGE ø«∏ëc »ÑjôcGC »fƒª«°Sh ¢ûà«à«aƒj
äGP âØ°ûc ¿GC ó©H ,É¡«a ܃ZôªdG äÉ≤Ø°üdG ióMGE ≥«≤ëJ »a
¿ƒµ«d ,»°ûJÉHQÉæ«a ≥jôa ≈dGE πªàëªdG ƒ«°Sƒd π«MQ ôjQÉ≤àdG
¢ûà«à«aƒj ¿É«Øà°S ≈≤Ñjh ,¬°†jƒ©àd º°SG ÜôbGC »ÑjôcGC »fƒª«°S
øµd »fƒ«°ûJÉeGôà°S ÉjQófGC IôµØe »a ø«ÑYÓdG ºgGC ¬à¡L øe
»a ¬àbÉ£H ᪫b ¿ƒµJ ób ''…QhõJGô«ædG'' ΩÉeGC Ió«MƒdG áÑ≤©dG
.hQhGC ¿ƒ«∏e 30 ¥ƒØJ »àdGh É«dÉM ¥ƒ°ùdG

¿Éaô£dG º°ùëj óbh ,Iô«N’CG IôàØdG »a ÖYÓdG ∫ɪYGC π«chh
ƒª«°SÉe ºjó≤J ó©H Iô«NC’G ΩÉjC’G »a ó≤©dG π«°UÉØJ ôNGB
»FGõL •ô°ûc hQhGC ¿ƒ«∏e 15 ≠∏Ѫd …QÉ«dÉc ¢ù«FQ ƒæ«∏«°S
Éæ«°ShO ÉjQófGC ≈≤Ñj √QhóH ,¬©aGóe äÉeóN øY »∏îàdG ô«¶f
øe »dƒHÉf `d ƒcƒ°ù«°S º°V ∫ƒM ¢ù«àæjQƒd …O QGôb ô¶àæj
™«bƒà∏d ¿Ó«eh ¬dɪYGC π«ch ø«H äÉ°VhÉتdG Iô°TÉÑe πLGC
…òdGh ø«aô£dG ø«H ó≤©dG á°ûbÉæe Ö≤Y øµªe âbh ÜôbGC »a
.hQhGC ¿ƒ«∏e 5 πHÉ≤e 2017 ≈dGE óફ°S

Gòg ∂éYõj πg ,»LÉLR ÖY’ ∂fGE ∫É≤j
IQôµàŸG äÉHÉ°U’
E G ≈∏Y ∂≤«∏©J ƒg Éeh ,Ö≤∏dG
?Iôe πc ‘ ÉgÉ≤∏àJ »àdG

ƒ«HÉa äÉeóN ≈∏Y ô«àf’EG ÜQóe »fƒ«°ûJÉeGôà°S ÉjQófGC ô°UGC
ó«©°üdG ≈∏Y ∫hC’G ¬aóg ó©j …òdG ÉehQ …OÉf ºLÉ¡e »æjQƒH

π```Á ’ Ú```°ùcôjGE
É`````ehQ ádRÉ```¨e ø`e

Iôe ÉehQ …OÉæH ¬HÉéYGE ø«°ùcôjGE ¿É«à°ùjôc OóL
Góædƒg ™e √OÓH Öîàæe IGQÉÑe ájÉ¡f Ö≤Y Gògh iôNGC
»dhódG ∞îj ºdh ,É«dÉM ájQÉédG hQh’
C G äÉ«FÉ¡f QÉWGE »a
ádƒ£ÑdG »a IójóL áHôéJ ¢VƒN »a ¬àÑZQ »cQɪfGódG
ø««Øë°ü∏d ócGC ÉeóæY É°Uƒ°üN ,ÉehQ …OÉf ™e á«dÉ£jE’G
πc »a ºgQÉàîj ¿Éc ¬fC’ ,√ô¨°U òæe ÜÉFòdG ≥jôØd ¬©«é°ûJ
»fÉ©ªdG øe ô«ãµdÉH ¬ãjóM ɪJÉN ,ƒjó«ØdG ÜÉ©dGC ≈∏Y É¡°Vƒîj IGQÉÑe
.''ƒjó«ØdG ÜÉ©dGC »a ¢SÉCµdGh ádƒ£ÑdG ≈∏Y π°üMGC Ée ɪFGO âæc ÉehQ ™e'' :ÓFÉb

ÖbGôj ƒà«Jƒd
¢Sƒæ«àfÉà°ùfƒc

øY ¢ùeGC É¡©ªL ôjQÉ≤J »a QÉÑNÓ
C d ƒjR’ ™bƒe QÉ°TGC
»a ᪰UÉ©dG Qƒ°ùf á«©°Vh ∫ƒM ''äQƒÑ°S …ɵ°S'' áµÑ°T
IOÉ«≤H IQGOE’G Ωɪàg’ á«dÉëdG ä’É≤àf’G ¥ƒ°S
¢ù«fƒJQƒa äÉeóîH ≥jôØdG ¢ù«FQ ƒà«Jƒd hójhÓc
»JÉCj ,»fɪd’
C G ¿ôJhÓ°S QõjÉc ¿Gó«e §°Sƒàe ¢Sƒæ«àfÉà°ùfƒc
»fɪdC’G ≥jôØdG πÑb øe ™«Ñ∏d ø«°Vhô©ªdG áªFÉb »a ÖYÓdG ™°Vh Ö≤Y Gòg
,¬fGó«e §°Sh øY »∏îàdG ô«¶f »FGõL •ô°ûc hQhGC ¿ƒ«∏e 5 ≠∏Ñe OóM …òdG
õcôJ áYƒªéªdG π©Lh GôµÑe Qƒe’
C G º°ùëd ƒJÉcô«ªdG »a ƒjR’ IQGOGE ≈©°ùJh
.äÉjóëJ øe πÑ≤ªdG º°SƒªdG Égô¶àæj Ée ≈∏Y Gó«L

øe á∏°ù∏°S »a »æ©°Vh ¬f’C ¬∏dG AÉ°†≤H øeƒDe ¿É°ùfGE ÉfGC
äGƒæ°S 10 »Zƒ∏H óæY ¬fGC π«îJ ,É¡«∏Y Ö∏¨JC’ äÉjóëàdG
∂∏ªJ øµJ ºd »à∏FÉYh …ó°ùéH ÉeQh AÉÑWC’G ∞°ûàcG
ΩÉb AÉÑWC’G óMGC øµd ,∑GòfGC »LÓ©d ájOɪdG äÉ«fɵeE’G
¬°ùØf A»°ûdG ƒgh ,∂dòH ¬d Éæàªe âdR ’h ÉfÉée »LÓ©H
É¡«a ≈aÉ©JGC Iôe πc »Øa ,¿Ó«e »a ¿’BG »©e çóëj …òdG
ɵjôeGC ≈dGE ,É«fɪdGC ≈dGE âÑgP ,iôN’CG »JÉCJh ’GE áHÉ°UGE øe
,»ªdÉ©dG ó«©°üdG ≈∏Y π°†a’CG ºg AÉÑWGC ≈dGE ÉÑjô≤J ,(∂ë°†j)
»JÓ°†Y »a Óµ°ûe GhóLhh IQƒ£àe äÉ°UƒëØd â°Vô©J ɪc
ôKƒDe A»°T ƒgh ¢UÉN êÓ©d √ôKGE ≈∏Y â©°†N ,áHô≤ªdG
.áMGô°U πµH ájhôµdG »Jô«°ùe »a »d áÑ°ùædÉH
´Gô°U ‘ ƒJÉH Qóæ°ùµdGC ¿ÉCH ∫ƒ≤dG øµÁ πg
?ÚÑÙGh áaÉë°üdG QɶfGC øY Gó«©H OÉM »°ùØf

™e ¬JÉ°VhÉØe áë°U Qóæ°ùµdGC ócƒDj πg ájGóH
?É≤HÉ°S á«eÓYGE IQƒK âKóMGC »àdG »é°SÉ«ÑdG

äGôàØd âÑZ »fÉCH ∂d ∫ƒbÉC°S á≤«≤ëdG ±ô©J ¿GC äOQGC GPGE
…ó°ùL øe ájƒb π©a IOQ ô¶àfGC âæc ,øjOÉ«ªdG øY á∏jƒW
πc â©°Vh »fC’ ,Ö°ùëa »àÑZQ ≈∏Y á«æÑe øµJ ºd É¡æµd
ô«¨àd ô«Ñc πµ°ûH ÉæeƒDe âæch ÜôdG …ój ø«H Égó©H A»°T
±ôYGC ÉgÉ≤∏JGC áHÉ°UGE πc »ah ,äGôàØdG øe Iôàa »a Qƒe’CG
ióeh »JQób áaô©ªd ≥dÉîdG øe ∞«ØW ¿ÉëàeG Oôée É¡fÉCH
â°Vô©J …òdG ΩQƒdG ôcòJGC »f’C ,ÜÉ©°üdG πªëJ ≈∏Y »fɪjGE
É≤M Ö©°U ôeGC ¬fGE ,Iô«¨°U ø°S »a ¬«dGE

¿ÉeôL ¿É°S ¢ùjQÉH ÖfÉL øe É°VôY â«≤∏J ,ó«cÉCàdÉH
åjóM ∑Éæg ¿Éc πH ô°TÉÑe πµ°ûH º¡©e ¢VhÉØJGC ºd »æµd
º¡Jôµa »d í°VhGC …òdG »dɪYGC π«chh IQGOE’G ø«H »ÑfÉL
ójó©dG ÉgQhóH â≤∏J »≤jôa IQGOGE ¿GC ɪc ,ô«Ñc ≥jôa AÉæH »a
™e AÉ≤ÑdG »a »àÑZôH ìô°U’C OƒYGC »æµd É°†jGC ¢Vhô©dG øe
ødh ,2014 ≈àM ¬©e Ö©∏dG π°UGhÉC°Sh ìÉJôe »fC’ ¿Ó«e
OQÉC°Sh ájhôµdG »Jô«°ùe á∏«W »d ≥jôØdG Gòg ¬eób Ée ≈°ùfGC
.»°üî°T »a IQGO’EG É¡à©°Vh »àdG á≤ãdG

øY ƒJÉH Gƒaô©j ¿GC ¿hójôj ¥É°û©dGh Ògɪ÷G
?¢üî°ûc ∂«a á«°UÉN ºgGC »g Ée ,Üôb

ºJ ɪc ,É°†jGC πjRGôÑdG øe ¢VhôY `cÉæg âfÉc
?∂àÑZQ ≈∏Y AÉæH `có∏H ≈dGE ∂JOƒ©d ¥ô£àdG

¢û«YGC ,»JÉ«°Uƒ°üîH ßØàMGC ¿GC ójQGCh …OÉY ¿É°ùfGE ÉfGC
É°†jGC ºYÉ£ª∏d ÖgPGCh ,ôaÉ°SGC ,∫õæªdG »a ≈≤HGC ,¢SÉædG á«≤Ñc
hGC Qƒ¡ªédG ΩÉeGC »°ùØf ¢VôYGC ¿GC ÖMGC ’ ɪc ,(∂ë°†j)
.á«©bGh πµH ájOÉY ÉJÉbhGC ¢û«YGC ,»©e ¿Éc øe ¿ƒaô©j

QGôZ ≈∏Y á«∏jRGôÑdG ¥ôØdG ôÑcGC øe É°VhôY â«≤∏J í«ë°U
åjóë∏d Gô«¨°U âdR ’ »æµd ¿hôNGBh »dÉfƒ«°SÉfôàfGE ¢SƒàfÉ°S
§≤a áæ°S 22 `dG ø°S »a ÉfGC ,πjRGôÑdG ≈dGE »JOƒY øY
∫hÉMÉC°S Gò¡d ,Ohóëe ¥É£f øª°V Ö©∏dG øe ôÑcGC »JÉMƒªWh
.á浪e Iôàa ∫ƒW’C ÉHhQhGC »a AÉ≤ÑdG

πc ‘ øjQƒ°üŸG øe èYõæJ πg Qƒ¡¶dG ôcP ≈∏Y
?∂JÉLôN

™«ªédG ΩôàMGC »f’C øjôN’BG πªY ≈∏Y ºµMGC ¿GC ™«£à°SGC ’
.É°†jGC º¡eGôàMÉH ≈¶MGC ¿GC §≤a ≈æªJGCh
''äÉ°SôjGE' ™bƒe øY
»∏jRGôÑdG
EL Heddaf N° 390 - mardi 12 Juin 2012

17

Éà ,πjƒW ÜÉ«Z ó©H Öîàæª∏d IƒYO â«≤∏J
?IOƒ©dG ÈN â∏Ñ≤à°SG ∞«ch Gòg ô°ùØJ

…QhóHh ,ÉbÓWGE ÖîàæªdG ≈dGE IOƒ©dG ôeGC Ó¡°S øµj ºd
áÑ«°üY Iôàa øe óFÉY »f’C ôÑ°üdG ÆQÉØH IƒYódG ô¶àfGC âæc
πc ºZQ á°UôØdG »æëæe õ«æ«e ÜQóªdGh äÉHÉ°UE’ÉH áÄ«∏e
¢Vô©J ¬fGC ∂dP ≈∏Y π«dódGh ,É¡∏Ñb »H ⣫MGC »àdG ∑ƒµ°ûdG
á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

¬dÉM ≈∏Y ∫Gõj ’ ܃æédG â«H
™«ªé∏d ìƒàØe IQOɨªdG ÜÉHh É«∏«°Sôe ∂«ÑªdhGC ºMôJ ºd á«dɪdG áeR’
C G
ΩÉj’CG √òg É«∏«°Sôe ∂«ÑŸhGC §«ëà ô°ûàæJ
ÚÑYÓdG ΩGó≤à°SGh π«MQ ∫ƒM áØ∏àfl äÉYÉ°TGE
êhôN ¿GC ɪc ,áeOÉ≤dG ä’É≤àf’G ¥ƒ°S ∫ÓN
¢û«àØàdG áÄ«¡H ¬YɪàLG øe ÉŸÉ°S ܃æ÷G …OÉf
ájQGO’EG áÑbGôª∏d á«æWƒdG ájôjóª∏d á©HÉàdG
ºZQh ,È◊G øe ÒãµdG ∫É°SGC »°VÉŸG ´ƒÑ°S’CG
‹Ée õéY øe ÊÉ©j ∫GR Ée ∂«ÑŸh’CG ¿ÉEa ∂dP
¢TÉ©fGEh ¿ƒjódG ¢†©H á«£¨J ≈∏Y GÈ› íÑ°UGCh
¤GE IQGO’EG ™aO Ée Gògh ,á«dÉŸG á«fGõ«ŸG
.≥jôØdG õFÉcQ ¢†©H ™«H ‘ ÒµØàdG

∫ÉW á≤Ø°üdG øY åjóëdG

…õà«a’ ôÑà©j »dƒHÉf ¢ù«FQ
âbh ádÉC°ùe ¬©«bƒJh É«°ùjQÉH
ƒjQÉæ«°S ¿GC hóÑj
…õà«a’ πjƒcõjGE
¿É°S ¢ùjQÉHh
π°Uh ób ¿ÉeôL
ó©Ña ,¬àjÉ¡f ≈dGE
…òdG ¢Vƒª¨dG
ô«°üe ∞æàµj ¿Éc
»æ«àæLQ’
C G
¥ôa IóY ∫ƒNOh
QÉ°ùe »a á«HhQhGC
âdÉ°SGC á≤Ø°üdG
QOÉ°üe IóY
á«°ùfôa á«eÓYGE
ô«ãµdG á«ÑæLGCh
∫ƒM ôÑëdG øe
ôÑY á«°†≤dG
,É¡©bGƒe

ÖÑ°ùH πMôà°S Aɪ°S’
C G ¢†©H
á«dɪdG áeR’
C G

ÉHhQhGC'' ‘ á¡LGƒe ∫hGC πÑb §≤a ΩÉjGC á©HQGC
:ÓFÉb …OÉædG ™bƒŸ ÚjQGO’EG óMGC ìô°Uh ,''≠«d
,á∏jƒ£dG á∏MôdG ÖÑ°ùH Ö©àdG øe Úaƒîàe Éæc''
ÉHhQhGC ‘ áÑ©°U á¡LGƒe √ô¶àæJ ≥jôØdG ¿GC ɪc
á¡L øe .''ájóL πµH ÉgÒ°†– Éæ«∏Yh ≠«d
∫RÉæJ ÖÑ°S ¿GC ''Ö«µ«d'' áØ«ë°U äócCG iôNGC
¤EG Oƒ©j É«°ù«fhófGE ¢üHôJ øY É«∏«°Sôe ≥jôa
™e ,≥jôØdG É¡æe ÊÉ©j »àdG á«dÉŸG áeR’CG
¿ƒØjO `H ¢üHΫ°S ܃æ÷G ≥jôa ¿GC ÒcòàdG
á∏gƒDŸG á«Hƒæ÷G ɵjôeGC .Éeƒj 12 IóŸ ¿ÉÑ«d
.2014 ⁄É©dG ¢SCɵd

øY Gó«©H ójóL …ó– ™aQh IQOɨŸG ÊÉÑ°S’EG
.»°ùfôØdG ܃æ÷G …OÉf

≈¨∏j É«°ù«fhófGE ¢üHôJ
Ö©àdG á«°ûN

¢üHÎdG AɨdGE É«∏«°Sôe ∂«ÑŸhGC IQGOEG äQôb
å«M ,É«°ù«fhófGE ‘ ΩOÉ≤dG º°Sƒª∏d …Ò°†ëàdG
áæjóe ƒëf á∏jƒ£dG á∏MôdG IQGOE’G â°†aQ
¢ù«d ¬fCG äócCGh ,ΩOÉ≤dG á«∏jƒL 22 ‘ ÉJQÉcÉL
º∏c ∞dGC12 áaÉ°ùe ™£b ÚÑYÓdG ídÉ°U ‘

á«HÉéjGE áé«àf ådÉãdG õcôªdG'': ÉHƒaÉe
''OQGRÉg ¢†jƒ©J π¡°ùdG øe ¢ù«dh
ƒjQ
çóëàj
ÉHƒaÉe
ƒ«fƒ£fGC
‘ π«d ¿Gó«e §°Sƒàe
¢üN …òdG QGƒ◊G Gòg
''QƒÑ°S 10'' áØ«ë°U ¬H
‘ ¬≤jôa º°Sƒe øY
á«°ùfôØdG
ádƒ£ÑdG
øe ôµÑŸG ¬LhôNh
,ÉHhQhGC ∫É£HGC á£HGQ
π«MQ ¤GE ¥ô£J ɪc
OQGRÉg øjójGE ¬∏«eR
∫ɪ°ûdG ≥jôa øY
±ƒØ°U ƒëf É¡éàe
.IÒÑc IQÉ°ùN ∂dP GÈà©e ,…õ«∏‚’EG »°ù∏«°ûJ
?π«d º°Sƒe º«≤J ∞«c

ådÉãdG õcôª∏d ÉædÓàMG ó©H ó«L iƒà°ùe Éæeób ÉæfGC øXGC ÉeƒªY
¿ÉeôL ¿É°S ¢ùjQÉHh ,¥É≤ëà°SGh IQGóL πµH π£ÑdG »«dƒÑfƒe AGQh
≥jôa ¢üîj ɪ«ah ,É©FGQ ɪ°Sƒe É°†jGC Ωób …òdGh ádƒ£ÑdG ∞«°Uh
»àdG äÉHƒ©°ü∏d Gô¶f á«HÉéjGE óL á∏é°ùŸG áé«àædG ¿ÉEa ∫ɪ°ûdG
øY á«°VGQ Ògɪ÷G ¿GC ɪc ,ÚÑYÓdG ¢†©H IQOɨe ó©H ÉgÉæ¡LGh
⁄ É檰Sƒe QôcGCh ∫ƒbGC »æµd ,á°ùaÉæŸG á∏«W ÉgÉæ∏é°S »àdG èFÉàædG
.∂dòH ±Î©j πµdGh ÉÄ«°S øµj
øe πg ,∫ÉeÓ
B d ÉÑ«îe ¿Éc ÉHhQhGC ∫É£HGC á£HGQ »a ºcQGƒ°ûe øµd
?≥«∏©J

øe ÊÉãdG QhódG ¤GE πgÉCàdG Éæ©°SƒH ¿Éc ¬fGC ó≤àYGC ,í«ë°U Gòg
‘ áHôéàdG AGô°T ∂æµÁ ’ øµd ,ôjó≤J πbGC ≈∏Y á«HhQh’CG á£HGôdG
π«d »ÑY’ øe ójó©dÉa ,‹É©dG RGô£dG øe Ébôa ¬«a ¬LGƒJ …òdG âbƒdG
√òg ‘ ≥dÉCàdG πLGC øe ,ÉHhQhGC ∫É£HGC á£HGQ ‘ πÑb øe GƒcQÉ°ûj ⁄
Éæà¡LGƒe ‘ RƒØf ¿GC ≈æ“GCh ,É¡«a ácQÉ°ûŸG QÉãcGE ∂«∏Y á°ùaÉæŸG
.πgÉCàdG ¿Éª°V πLGC øe áj󫡪àdG
ºàfGC πg ,π«d ≥jôØd ójóédG Ö©∏ªdG ƒg ΩOÉ≤dG º°SƒªdG õ«ª«°S Ée ºgGC
?∂dòd ¿ƒ°ùªëàe

áfh’BG ‘ ¬æY åjó◊G Ìc …òdG Ö©∏ŸG Gòg ô¶àæj πµdG ,º©f
,∫ÉM ájGC ≈∏Y á∏jƒW á°üb É¡fGE ,ÚÑYÓdGh ÚjQGO’EG πÑb øe IÒN’CG
.π«d áæjóeh á≤£æª∏d áÑ°ùædÉH º¡e ôeGC ¬fGC ó≤àYGC

܃æ÷G ≥jôa Aɪ°SGC IóY ∑ÎJ ¿GC ™bƒàŸG øe
¥ƒ°S ìÉààaG óæY …GC ,¿GƒL 13 øe AGóàHG
ÊÉ©j »àdG á«dÉŸG áeR’CG ó©H ∂dPh ,ä’É≤àf’G
,¿ƒjódG á«£¨J øY IQGO’EG õéYh ∂«ÑŸh’CG É¡æe
ÚÑYÓdG º°†J áªFÉb ¢ùeGC ''01 äƒa'' ™bƒe ô°ûfh
≈∏Y ,áeOÉ≤dG á∏«∏≤dG ΩÉj’CG ‘ êhôî∏d Ú∏gƒDŸG
‘ πNO ≈∏YGC ÖMÉ°U ∑É«æ«L QÉ«H …QófGC É¡°SGCQ
å«M ,»ÁQ ∂jƒd º°SG É°†jGC ⪰V ɪc ,≥jôØdG
¬∏«MQ ᪫b ¿’C êôØdG ìÉàØe ÒN’CG Gòg ó©j
,hQhGC ¿ƒ«∏e 20 ‹GƒëH …OÉædG áæjõN ¢û©æà°S
…òdG Éàjƒµ«∏HRGC º°SG øe áªFÉ≤dG ∂∏J πîJ ⁄h
…ƒæj å«M ,¬àÑZôd É«∏«°Sôe IQGOGE âHÉéà°SG

¬JóæLGC øY ø∏©j Öeƒc’

äÉeóN Éæ«∏Y ¢Vô©J áØ∏àîe
:¬ãjóM π°UGhh ,''ø«ÑYÓdG ¢†©H
ø«ÑYÓdG ¢†©H ™«Ñæ°S ÉæfGC øXGC''
øjôNGB ™e óbÉ©àdG πLGC øe
.''¿RGƒàdG ≥«≤ëàd

¿ƒªdÉH ó≤Y Oóéj π«d
2015 ájÉZ ≈dGE
¿hQƒ∏a ¬ÑY’
ájÉZ ≈dGE ¿ƒªdÉH
≥HÉ°ùdG ÖYÓdG ,2015 º°Sƒe
™«bƒàdG øe ÉÑjôb ¿Éc ¿ƒ«d ≥jôØd
»a øµd hOQƒH hGC ¢ù«f ≥jôØd
,AÉ≤ÑdG QÉàNG ±É£ªdG ájÉ¡f
ΩÓY’
E G πFÉ°Sƒd ¿hQƒ∏a ìô°Uh
¿’
C ójóéàdG Qôb ¬fGC á«°ùfôØdG
,äÉéjƒààdG πLGC øe Ö©∏j π«d
¢ù«f øe ÉÑjôb âæc'' :∫Éb å«M
,''AÉ≤ÑdG äôàNG ájÉ¡ædG »a øµd
äÉ°VhÉØe »a â∏NO ó≤d'' :±É°VGCh
»ah IQGO’
E G ™e ióªdG á∏jƒW
»æfGE ,ójóéàdG ≈∏Y Éæ≤ØJG ô«N’
C G
Ö©∏dG OhGCh π«d áæjóe »a ìÉJôe
.''iôNGC º°SGƒªd Éæg

?∂dP ócƒDJ πg ,π«d ™e ÉÑjôb ™bƒ«°S ø«JQÉe ø«aQÉe

¿GC º¡ŸG øe ,∫ɪ°ûdG ≥jôa ÜÉ°ù◊ ™bƒ«°S ∫É◊G á©«Ñ£H ''∂ë°†j''
øëf ,Ú«dhódÉH ôe’CG ≥∏©àj ÉŸ á°UÉN ≥jôØdG ™e OóL ¿ƒÑY’ ™bƒj
≥jôØ∏d ÒãµdG ∞«°†«°S ¬fGC ó≤àYGCh ¬JÉeóN ¤GE á°SÉe áLÉëH
.᪰SÉ◊G ¬JGôjôªàH
¥ƒ°S ™e ≥jôØdG IQGOGE πeÉ©Jh πªY á«Ø«µd ¬Ñàæà°S ∂fGC hóÑj
?áeOÉ≤dG ä’É≤àf’G

ócGC πµdGh ≥jôØdG IQGOGE ™e πÑb øe É橪àLG ó≤d ,GQòM ¿ƒcÉC°S º©f
‘ äGRÉ‚’EG ≥«≤–h ƒªædGh QGôªà°S’G ójôj ≥jôØdG ,AÉ≤ÑdG ‘ ¬àÑZQ
∂dP ™eh ÚÑY’ IóY Éfó≤a »°VÉŸG ∞«°üdG ,äÉ°ùaÉæŸG ∞∏àfl
hGC áYƒªÛG ¢ùØæH ßØà– ¿GC π¡°ùdG øe ¢ù«d ,áãdÉãdG áÑJôŸG Éæ≤≤M
ƒg ΩOÉ≤dG º°SƒŸG ¿GC øXGC ,IÒ°üb á«æeR IÎa ‘ É≤jôa ¿ƒµJ ¿GC
.øjÒ°ùŸGh ÚÑYÓd …ó–
''QƒÑ°S 10 '' ™bƒe øY
EL Heddaf N° 390 - Mardi 12 Juin 2012

18

Ωõà∏j …õà«a’
õcôjh ⪰üdG
ÖîàæªdG ≈∏Y
»æ«àæLQ’
C G

ôjQ É≤àdG πL äócCGh G òg
¿CG á«dÉ£jE’G á«Øë°üdG
¢V GÎYG … GC óÑj ⁄ ÖYÓdG
¤EG ¬dÉ≤àfG ¢ üîj ɪ«a
¿CG ΩGO Ée iôNGC ádƒ£H
ÒZ ‹ƒHÉf ™e ¬à«©°Vh
,i ôNGC IÎa ¬F É≤Ñd á∏ HÉb
™æàbG πjƒc õjEG ¿CG äôc Ph
å«M Ú«°ùjQÉÑdG ¢Vô©H
hQhCG ¿ƒ«∏e 4.5 ≈ ∏Y π°üë«°S
,äG ƒæ° S 4 ¬J óe ó≤Yh Éjƒæ°S
¿CG QOÉ°üŸG ∂∏J âaÉ°VCGh
¢üª≤àd ¢ ùªëàe ÖYÓdG
¿CG á°UÉN ''»é°S É«Ñd G'' ¿GƒdCG
‘ ∑QÉ° û«°S »° ùf ôØdG ≥jôØdG
º°S ƒŸG ÉHhQhCG ∫É£HGC á£HGQ
∫ój ⁄ ¬à¡ L ø e .ΩOÉ≤dG
äÉëj ô°üJ …CÉH … õà«a’
√õ«côJ ¿EG ∫Ébh ¬d É≤àfG ∫ƒ M
√OÓH Öîàæe ≈∏Y Ö° üæe
áÑ©°U á¡LGƒe √ô¶àæJ …òdG
äÉ«Ø°üJ ‘ QhOGƒc ’EG ΩÉeCG
á∏gƒD ŸG á«Hƒæ÷G ɵjôeCG
.2014 ⁄ É©dG ¢SCɵd

¿GC ƒg ºµd √óchDGC ¿GC »ææµÁ
ó©H É«°ùjQÉH ¿ƒµ«°S …õà«a’
¥É«°S ‘ .''ΩOÉ≤dG ¿GƒL 13
áHô≤e áØ«ë°U äô°ûf π°üàe
ócƒDJ GÈN ‹ƒHÉf ≥jôa øe
≠∏Ñe ¢Vôa ¢ù«àfGQƒd ¿GC ¬«a
∫RÉæàdG πLGC øe hQhGC ¿ƒ«∏e 27
ÖMQ ≠∏Ñe ,¬ÑY’ äÉeóN øY
º¡°ùªMh ¬JQGOGEh hOQÉfƒ«d ¬H
‘ äÉ°VhÉØŸG AÉ¡fGE πLGC øe
.âbh ´ô°SGC

ócƒDj ¬dɪYGC π«ch
¢ù«FQ äÉëjô°üJ
»dƒHÉf

hQóæé«dGC ∞æj ⁄ ¬à¡L øe
…õà«a’ ∫ɪYGC π«ch ÊhRÉe
¢ùjQÉH øe ÒN’CG Gòg ÜGÎbG
¿GE ∫Ébh ,¿ÉeôL ¿É°S
ÚH ájQÉL âdGR Ée äÉ°VhÉØŸG
Ò°ùJ Qƒe’CG πc ¿GCh Úaô£dG
ΩÉj’CG ∫ÓN á≤Ø°üdG ΩÉ“GE ƒëf
IQGOGE ¿GC ‹É£j’EG ócGCh ,áeOÉ≤dG
º¶©e ≈∏Y â≤aGh ''»é°SÉ«ÑdG''
ÚH ÒN’CG AÉ≤∏dG ∫ÓN •hô°ûdG
,¿Ó«e áæjóe ‘ Úaô£dG
ƒ«°ûàdÉc'' IÉæ≤d ÊhRÉe ìô°Uh
…õà«a’ ¥ÉëàdG'' :ÓFÉb ''24 Rƒ«f
ájÉZ ‘ ôeGC »°ùjQÉÑdG …OÉædÉH
,Ú«°ùfôØ∏d áÑ°ùædÉH ᫪g’CG
≈©°ùj ᪰UÉ©dG ≥jôa ¿GC á°UÉN
¿Éc GPGEh ,''Qɪãà°S’G πLGC øe

ôjóŸG hOQÉfƒ«d ¿Éc GPGEh
ób ᪰UÉ©dG ≥jôØd »°VÉjôdG
»FÉ¡f ¥ÉØJG øY πÑb øe çó–
áØ«ë°U ¿ÉEa ÚJQGO’EG ÚH
ÖY’ ¿GC ¢ùeGC äócGC ''Ö«µ«d''
™e É«dÉM óLGƒàŸG ''ƒ¨fÉàdG''
,É«ª°UÉY äÉH √OÓH ¬Ñîàæe
⪰ùM ób Qƒe’CG πc ¿GCh
ºà«°Sh »°ùfôØdG …OÉædG ídÉ°üd
‘ ¬dÉ≤àfG øY »ª°SôdG ¿ÓY’EG
…òdG Ωƒ«dG ƒgh ,πÑ≤ŸG ¿GƒL 13
ä’É≤àf’G ¥ƒ°S ìÉààaG ≥aGƒj
.ÉHhQhGC ‘ á«Ø«°üdG

øY ¿ÓY’
E G
ìÉààaG Ωƒj á≤Ø°üdG
ä’É≤àf’G ¥ƒ°S

¢ù«àfGQƒd hO ƒ«∏jQhGC êôN
¬àª°U øY ‹ƒHÉf ≥jôa ¢ù«FQ
øe …õà«a’ ¬ÑY’ ÜGÎbG ócGCh
á≤Ø°üdG ¿GE ∫Ébh ,''»é°SÉ«ÑdG''
¬fGCh í«ë°üdG É¡≤jôW ‘
øY »ª°SôdG ¿ÓY’EG ºà«°S
á∏«∏≤dG ΩÉj’CG ‘ ¬dÉ≤àfG
ƒ«∏jQhGC ìô°U å«M ,áeOÉ≤dG
ó≤d'' :ÓFÉb ''äQÉe'' áYGP’E
30 ≠∏Ñe øY ΩÓY’EG çó–
∫É≤àfG
ô©°ùc
¿ƒ«∏e
¢ùjQÉH ±ƒØ°üd »æ«àæLQ’CG
ó«cÉCJ »ææµÁ ’ ,¿ÉeôL ¿É°S
º¡Jh ájô°S á«°†≤dG ¿’C ∂dP
A»°T ºgGC ,§≤a ÚJQGO’EG

»«dƒ`Ñfƒe ¢Vô````Y ¢†``````aôj ¢ù«f
»«``````fƒe π``````LGC øe
É°VôY ¢ù«f …OÉf ≈≤∏J
É°ùfôa π£H ±ôW øe É«ª°SQ
≈∏Y ∫ƒ°ü◊G πLGC øe
»«fƒe ʃ£fGC äÉeóN
¢VôY øµd ,≥jôØdG º‚
πHƒb
»«dƒÑfƒe
™æ≤j ⁄ ¬f’C ¢†aôdÉH
∫ɪYGC π«chh ¢ù«f IQGOGE
øe ÚjÓe 3 ≠∏Ñe Údƒµ«f Ωób å«M ,ÖYÓdG
…òdG âbƒdG ‘ ,ʃ£fGC äÉeóîH ôضdG πLGC
πLGC øe hQhGC ÚjÓe 5 `H ¬≤jôa IQGOGE ¬«a ÖdÉW
≥jôa ¿GC hóÑjh ,äÉ°VhÉØŸG ÜÉH íàa
Ö∏L πLGC øe äÉHƒ©°U »bÓ«°S ''…hOÒ°S’''
‹ÉŸG πHÉ≤ŸG ÖÑ°ùH ''¿ƒ°Sƒe’'' ¤GE ÖYÓdG Gòg
É«∏«°Sôe ∂«ÑŸhGC ∫ƒNOh ,á¡L øe ¬«a ≠dÉÑŸG
.iôNGC á¡L øe ¬ª°†d ¥ÉÑ°ùdG

õcôªdG πàMG …òdG π«d ≥jôa OóL
ó≤Y Ωô°üæªdG º°SƒªdG »a ådÉãdG

≈∏Y ô°üe ¿É«àjGE âfÉ°S
ÆQÉÑæ∏gÉc ΩGó≤à°SG

?OQGRÉg øjójGE ∂∏«eR π«MQ øY ∫ƒ≤J GPÉe

øe óMGh ¬fGE ,ádƒ¡°ùH øjójGE ∫GóÑà°SG Ö©°üdG øe ¬fGC º∏©f øëf
êƒJ ¬fGC ∂dP ≈∏Y π«dódGh ,IQOÉf áÑgƒe ¿ƒµ∏Á øjòdG ÚÑYÓdG
GÒãc OɪàY’G Éæ«∏Y ¿’BG ,á«°ùfôØdG ádƒ£ÑdG ‘ ÖY’ ø°ùMGC IõFÉéH
¿GC ɪc ,∞jó¡à∏d áëfÉ°S ¢Uôa ≥∏N πLGC øe »Yɪ÷G Ö©∏dG ≈∏Y
≈∏Y øjQOÉb ÚÑY’ ™e ™«bƒàdG πLGC øe ájóéH πª©J ≥jôØdG IQGOGE
.»eƒé¡dG ≥°ûdG ‘ á°UÉN ,∫ɪ°ûdG …OÉæ`d ÒãµdG Ëó≤J

QÉfô«H ≈Øf
ôjóªdG Öeƒc’
`d »°VÉjôdG
¬≤jôa ΩɪàgG ¿ƒ«d ∂«ÑªdhGC
∫ÓN ƒ«d ÜÉ°ûdG äÉeóîH
áØ«ë°üd É¡H ≈dOGC äÉëjô°üJ
…òdG πLôdG ∫Ébh ,''Ö«µ«d''
øe πjRGôÑdG »a É«dÉM óLGƒàj
º°SƒªdG ¿ƒ«d äÉHGóàfG πLGC
OÓÑd ¬JQÉjR ±óg ¿GE πÑ≤ªdG
ÜÉÑ°ûdG ¢†©H áæjÉ©e ƒg ''ÉÑeÉ°ùdG'
»ah ,º¡æe ÜGôàb’G ádhÉëeh
∫É°û«e ¿ƒL ìô°U π°üàe ¥É«°S
¿ƒ«d ∂«ÑªdhGC ¢ù«FQ ¢S’hGC
á«°Vôa'' :…OÉæ∏d »ª°SôdG ™bƒª∏d
ƒd ,áë«ë°U ô«Z ¬©e ÉfóbÉ©J
»àdG äɪdɵªdG OóY ¿ƒª∏©J
ájófGC ±ôW øe É«eƒj ÉgÉ≤∏JGC

…õà«a’ π«MôH πFÉØàe ¬∏cƒe
hóÑj á≤Ø°üdG ¿ÉEa ‹ƒHÉf øY
.É«FÉ¡f ⪰ùM ób É¡fGC

ƒJÉcô«e'' ™bƒe ∞°ûc
øY ¢ùeGC ''365
âfÉ°S ≥jôa ΩɪàgG
äÉeóîH ¿É«àjGE
¢SÉeƒJ
ÆQÉÑæ∏gÉc
¿Gó«e §°Sƒàe
¿É«ØjGE
»a Ö©∏j …òdG »°ùfÉf ≥jôa ø∏YGC
á«°ùfôØdG ádƒ£ÑdG øe ≈dh’
C G áLQódG ÖîàæªdGh
ócGCh ,»cQɪfGódG
»fÉ°S ∞«dÉ°S ™e »ª°SôdG √óbÉ©J øY
¿Éaô£dG πNO óbh ,hOQƒH ≥jôa ™aGóe øe QÉ©ªdG ÖYÓdG ¿GC Qó°üªdG
»a πNO ÆQƒÑ°ùØdƒa ≥jôa
ÉYƒÑ°SGC âeGO á∏jƒW äÉ°VhÉØe »a
≥jôa ™e ᫪°SQ äÉ°VhÉØe
ídÉ°üd ∞«dÉ°S Égó©H ™bƒ«d ,ÓeÉc
™HQ’
C ó≤Y ≈∏Y ᩪédG Ωƒj ¢ù«f ≥jôa ≥jôØdG ¢VôYh ,''ô°†îdG''
Ióªd Gó≤Y ÖYÓdG ≈∏Y »°ùfôØdG
ìô°U á≤Ø°üdG ìÉéf ó©Hh ,äGƒæ°S
᪫b øY í°üØdG ¿hO äGƒæ°S 3
»°VÉjôdG ôjóªdG ∂«Ødƒg ¢S’ƒµ«f
,»fɪd’
C G ≥jôØdG øe ¬dÉ≤àfG
´ÉæbGE øe Éæ浪J ó≤d'' :¢ù«f …OÉæd
ô«°ùchGC `d ≥HÉ°ùdG ÖYÓdG ¿ƒµ«°Sh
øY ∫RÉæàdÉH »°VɪdG ¢ù«ªîdG hOQƒH
¬ÑJGQ øe ¢†«ØîàdG ᫪àM ΩÉeGC
¿GC ôcòj .''ÉæëdÉ°üd ∞«dÉ°S äÉeóN
¿GC ôcòj .á≤Ø°üdG ΩɪJGE OGQGC GPGE
Ö©d áæ°S 21 ôª©dG øe ≠dÉÑdG »fÉ°S
π«Ñ°S ≈∏Y »°VɪdG º°SƒªdG ¢ù«f ≥jôØd »a º°SƒªdG Gòg `cQÉ°T ¢SÉeƒJ
¿É«ØjGE ≥jôa ™e á«∏ëªdG ádƒ£ÑdG
á¡LGƒe 30 »a `cQÉ°T å«M ,IQÉY’
E G
.ø«aóg πé°Sh á∏HÉ≤e 13 »a
.ø«aóg É¡dÓN Óé°ùe »°SÉ°SÉCc

»°ùfÉ````f
»a »fÉ°S º°†j
º°SƒªdG äÉ≤Ø°U ™``HGQ

á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

πNój ∂«JGƒH
äÉeɪàg’
E G IôFGO

ìô°U å«M ,Úaô£dG ÚH â£Ñ°V ób äÉ«£©ŸG
»æà∏°Uh'' :ÓFÉb ''ƒJÉcÒe äƒa'' ™bƒŸ ÖYÓdG
ójQGC »æµd á«∏fi ájófGC ±ôW øe ¢VhôY IóY
∑QÉ°T ∂«JGƒH ¿GC ôcòj .''¢ù«f ≥jôØH ¥Éëàd’G
á¡LGƒe 33 ‘ º°SƒŸG Gòg ádƒ£H ‘ ¿ƒéjO ™e
.±GógGC áKÓK É¡«a πé°S

” ôjQÉ≤J ÈY á«°ùfôa á«eÓYGE QOÉ°üe äócGC
‘ πNO ¢ù«f ≥jôa ¿GC ¢ùeGC ∫hGC Égô°ûf
§°Sƒàe ∂«JGƒH ∂jQGE ™e ᫪°SQ äÉ°VhÉØe
‘ √ó≤Y »¡àæ«°S …òdG ÖYÓdG ,¿ƒéjO ¿Gó«e
¥Éëàd’Gh ójóéàdG ΩóY Qôb ¿GƒL ô¡°T ájÉ¡f
áØ«ë°U äócGC π°üàe ¥É«°S ‘h ,¢ù«f ≥jôØH
πc ¿GCh §≤a âbh ádÉC°ùe ∂jQGE ™«bƒJ ¿GC ''Ö«µ«d''

…QÉaÉÑdG …OÉædG ájƒdhGC Ωƒé¡dG º«YóJ

ô¡°TGC á°ùªN IóŸ ÉHÉ°üe Ö©d ¿GC ó©H

ƒµjRO πLGC øe ¬JÉcô– ∞ãµj ï«fƒ«e ¿ôjÉH

hQGõ«H ±ô°üJ øe ¿hôeòàe ¿ƒjQÉaÉÑdG
á÷É©ª∏d ¬JOƒY ¿ƒWΰûjh

ƒµjRO øjójGE º°V πLGC øe Iô«NC’G áfhB’G »a ¬«YÉ°ùe ï«fƒ«e ¿ôjÉH π°UGƒj
…QÉaÉÑdG …OÉædG OGó©à°SG øY ájõ«∏éfGE ôjQÉ≤J âØ°ûc å«M ,»à«°S ôà°ù°ûfÉe ºLÉ¡e
hGC ,»æ°SƒÑdG »dhódG ¬ÑY’ íjô°ùàH Gôà∏éfGE π£H ´ÉæbGE πLGC øe hQhGC ¿ƒ«∏e 25 ºjó≤àd
,hQhGC ø«jÓe 6 áaÉ°VGE πHÉ≤e ¿ôjÉÑdG ºLÉ¡e ôdƒe ¢SÉeƒJ `H ƒµjRO á°†jÉ≤e ìGôàbG
á«©°Vh ∫Ó¨à°SG ≈dGE »fɪdC’G …OÉæ∏d »°VÉjôdG ôjóªdG ô¨æ«dôf ¿É«à°ùjôc íª£jh
¬YÉæbGE πLGC øe »dÉëdG º°SƒªdG •É«àM’G »°Sôc ≈∏Y √óLGƒJh ôà°ù°ûfÉe »a ƒµjRO
√OÉb …òdG ÆQƒÑ°ùØdƒa ™e ∫hC’G √RhôH äó¡°T »àdG á«fɪdC’G ádƒ£ÑdG ≈dGE IOƒ©dÉH
.¬îjQÉJ »a Iôe ∫h’
C ádƒ£ÑdG Ö≤d RGôM’
E

ƒµjRO πHÉ≤e ÚjÓe 6h ôdƒe

ï«fƒ«e ¿ôjÉH √ó°UQ …òdG hQhGC ¿ƒ«∏e 25 ≠∏ѪH »à«°S ôà°ù°ûfÉe ´ÉæàbG ΩóY πX »ah
ó©H »æ°SƒÑdG »dhódG º°†d …QÉaÉÑdG …OÉæ∏d iôNGC á°Uôa ≥aC’G »a ìƒ∏J ,ƒµjRO º°†d
ø«jÓe 6`d ¿ôjÉÑdG áaÉ°VGE πHÉ≤e ôdƒe ¢SÉeƒJ `H ƒµjRO á°†jÉ≤e Gôà∏éfGE π£H ìGôàbG
ø«HhQ ójóéJ ó©H ΩOÉ≤dG º°SƒªdG »°SÉ°SÉCc ¬àcQÉ°ûe áHƒ©°U Gó«L `cQój ¬fGCh á°UÉN ƒµjRO `H ¬à°†jÉ≤e ôdƒe ™fɪj ’h ,hQhGC
…OÉædG ¢†aQ ƒg á≤Ø°üdG ìÉéf Oó¡j ób …òdG ó«MƒdG ≥FÉ©dG øªµjh ,hQGõ«H ™e óbÉ©àdGh ï«fƒ«e ¿ôjÉH ™e ɪ¡jó≤©d õ«eƒZh
≈°übGC »a hQhGC ¿ƒ«∏e 2.5 áaÉ°VGE hGC Iô°TÉÑe á°†jÉ≤e »fɪdC’G …OÉædG ƒdhƒD°ùe ójôj å«M ,hQhGC ø«jÓe 6 áaÉ°VE’ …QÉaÉÑdG
.ƒµjRO øY ÉfÉC°T π≤j ’ ôdƒe iƒà°ùe ¿ÉCH º¡YÉæàb’ ,ä’ÉëdG

õ«eƒZ ÖfÉL ¤GE GÒÑc ɪLÉ¡e ójôj ¢ùµæjÉg

,ΩOÉ≤dG º°SƒªdG á«é«JGôà°SG º°SQ π°UGƒj ¢ùµæjÉg ܃j ¿GC ’GE ,»fɪd’
C G …OÉædG …ô«°ùe ±ôW øe ¬FÉ≤H º«°SôJ ΩóY ºZQ
IOÉ©à°S’ ΩOÉ≤dG º°SƒªdG ¿ôjÉÑdG IOÉ«b ¬àYÉ£à°SÉH ¿ƒµj QÉѵdG áæ«W øe ºLÉ¡e ΩGó≤à°SG ≈∏Y …QÉaÉÑdG …OÉædG ÜQóe ô°üj PGE
,õ«eƒZ ,ø«HhQ QGôZ ≈∏Y iƒà°ùªdG »a ø«ªLÉ¡ªd ¿ôjÉÑdG `cÓàeG ºZQh ,ÉHhQhGC ∫É£HGC á£HGQ ≈∏Y Iƒ≤H ¢ùaÉæàdGh ádƒ£ÑdG
¢ùµæjÉg ܃j `d ôÑcC’G ´Gó°üdG ≈≤ÑJ »fɪdC’G …OÉædG •É«àMG ácO ¿GC ’GE ,hQGõ«H ójóédG ó«Øà°ùªdG ≈dGE áaÉ°VE’ÉH ôdƒeh
.±Góg’
C G π«é°ùàd ádGB …QÉaÉÑdG …OÉædG π©Lh ≥jôØdG Ωƒég º«YóJ ójôj …òdG

§ÿG ≈∏Y πNój ƒ«JÉeh Iƒ≤H í°Tôe hÒL
IôµØe »a ≈≤Ñj »«dƒÑfƒe ºLÉ¡e hô«L »Ø«dhGC ¿GC á«°ùfôa á«Øë°U ôjQÉ≤J âØ°ûc
ÉaGóg º°SƒªdG hô«L ≈¡fGCh ,ƒµjRO øjOGE »æ°SƒÑdG á≤Ø°U π°ûa ∫ÉM »a …QÉaÉÑdG …OÉædG
¿ƒµj óbh ,¬îjQÉJ »a Iôe ∫h’
C Ö≤∏dG RGôM’
E »«dƒÑfƒe ¬≤jôa OÉbh ,»°ùfôØdG ádƒ£Ñ∏d
¿ôjÉÑdG ä’É°üJÉH §«ëJ »àdG á«eÓY’
E G áé°†dG ºZQ ΩOÉ≤dG º°SƒªdG ï«fƒ«e ¿ôjÉH IÉCLÉØe
É«°ùædÉa ™aGóe ƒ«JÉe »ªjô«L `H ¿ôjÉÑdG ΩɪàgG ôÑN á«°ùfôa áØ«ë°U äOQhGC ɪc ,ƒµjRO ™e
á¡édG º«YóJ ≈dGE …QÉaÉÑdG …OÉæ∏d »æØdG ôjóªdG ô¨æ«dôf ¿É«à°ùjôc íª£j å«M ,»fÉÑ°S’
E G
. ≥jôØdG ∞©°V •É≤f øe á£≤f ôÑà©J »àdGh ,¿ôjÉÑdG ´ÉaO øe iô°ù«dG

É°VhôY ¢†aôj ÉH’GC
áfƒ∏°TôH øe ájô¨e
óàjÉfƒj ΰù°ûfÉeh

ÉH’GC ó«aGO ócGC
¿ôjÉH
ÖY’
…ƒæj ’ ¬fGC ,ï«fƒ«e
¥Óª©dG
`côJ
ÉeóæY
…QÉaÉÑdG
øe É°VôY ¢†aQ
ÜÉÑdG ≥∏Zh áfƒ∏°TôH
ôà°ù°ûfÉe
ΩÉeGC
ÉH’GC ≥∏Yh ,óàjÉfƒj
™bƒªd ¬JGQÉ«àNG øY
…hÉ°ùªædG ''10 QƒÑ°S''
º°SƒªdG Gòg'' :ÓFÉb
áÑ°ùædÉH º∏ëdÉc ¿Éc
™∏£JGC »ææµd ,»d
ó©H `cÉÑJQ’G Ωó©d
…òdG
íjóªdG
π°UGhh ,''¬H ⫶M
≈dGE ô¶ædÉH'' :¬ãjóM
øe »æ∏°Uh Ée
»æ浪«a ¢VhôY
,''≥jôØdG `côàd »æ©aój Ée óLƒj ’h ,…óL A»°T ’ ¿GC ∫ƒ≤dG
π«ªL ¬fGE'' :…hÉ°ùªædG ∫Éb ¬JÉeóîH áfƒ∏°TôH ΩɪàgG øYh
.''QOÉZGC ød »ææµdh »JÉeóîH áfƒ∏°TôH πãe ≥jôa ºà¡j ¿GC

ɨ«∏°SófƒÑdG ‘ √QGƒ°ûe á∏°UGƒe ójôj
≥jôØdG ìÉ‚ ‘ ôªãà°ùJ á«HhQh’
C G …OGƒædG

»µ°ùahófÉØ«dh √õJƒZ π«MQ ¢†aôj ܃∏c
»µ°ùahófÉØ«d äôHhQh
√õJƒZ
™e ÉHhQhGC ºeGC ¢SÉCc ≈∏Y øjõcôe
,»dGƒàdG ≈∏Y É«fƒdƒHh É«fɪdGC ɪ¡«Ñîàæe
πFÉ°Sh ™e åjóëdG »FÉæãdG ¢†aôj å«M
ájÉ¡f ≈àM ɪ¡∏Ñ≤à°ùe øY ¿ÓYE’G
ôKÉCàj ¿GC øµªªdG øe ≈≤Ñjh ,hQhC’G
…OÉædG øe ¬d Ωó≤ªdG ¢Vô©dÉH »fɪdC’G
’ ófƒªJQhO ™e √ó≤Y ¿GC ºZQ »µ∏ªdG
¿GC ’GE ,ôNGB º°Sƒªd ∫ƒ©ØªdG …QÉ°S ∫Gõj
®ÉØàM’G ≈∏Y ܃∏c øZQƒj QGô°UGE
.¬≤jôa ¥QÉØdG ™æ°üj ób ¬eƒéæH

IOƒ©dG ¢†aôjh á«MÉ«°S á∏MQ ‘ hQGõ«H

πLGC øe É«fɪdGC ≈dGE IOƒ©dG hQGõ«H ƒjOhÓc ¢†aQ ,¬à¡L øe
»a ójóédG ÖYÓdG πÑ≤àj ºdh ,á«Ñ£dG ¢UƒëØdG ≈dGE ´ƒ°†îdG
ÖfÉéH á«MÉ«°ùdG ¬à∏£Y AɨdGE Iôµa ï«fƒ«e ¿ôjÉH ±ƒØ°U
,º©f'' :ÓFÉb ''ó∏«H'' áØ«ë°üd ìô°U ôÑîdG áë°U øYh ,¬à∏FÉY
ójó©dG »a Ω’’ÉBH ¢ùMGC âæc ,ô¡°TGC á°ùªN óæe áHÉ°UGE øe »fÉYGC
âÑ∏W …òdG …OÉædG IQGO’E ƒjOhÓc Ö«éà°ùj ºdh ,''äÉ¡LGƒªdG øe
áHÉ°UE’G ¢üëa πLGC øe ''…QÉaÉÑdG'' â«ÑdG ≈dGE IOƒ©dG ¬æe
ÖYÓdG ¿GC á«eÓYGE ™bGƒe IóY äô°ûfh ,É¡JQƒ£N ióe áaô©eh
.»∏°†Y ¥õªJ øe »fÉ©j

:…ÒÑjQ ∂fGôa

íÑ°UGC ôØ°U’
C G ≥jôØdG
á«YɪL Iôé¡H GOó¡e
¬«ÑYÓd
¬H RÉa …òdG ΩÓMC’G º°Sƒe ∫ƒëJ
≈ d EG á « F É æ ã d É H ó f ƒ ª J Q h O É « °S h Q ƒ H
ô Ñ c CG â ë Ñ °U CG å « M , è Y õ e ¢S ƒ H É c
» a ô ª ã à °ù J á « H h Q h C ’ G ¥ ô Ø d G
± ó ¡ à °ù J h » f É ª d C ’ G … O É æ d G ä É M É é f
º ¡ ª °† d É Ñ °ù ë J Ω ƒ é æ d G ¬ « Ñ Y ’
Iôég QOGƒÑH ÅÑæj Ée ΩOÉ≤dG º°SƒªdG
ΩóY ádÉM »a ≥jôØdG Ωƒéæd á«YɪL
™e É¡fƒ≤∏àj »àdG ÖJGhôdG IOÉjR
áfQÉ≤ªd ∫Éée ’ ¬fC Gh á° UÉN ,≥jôØdG
∂ ∏ J ™ e ó f ƒ ª J Q h O É « °S h Q ƒ H ä É f É µ e EG
ôà°ù°ûf Éeh ó jQó e ∫ÉjQ É¡ µ∏ ª j »àdG
√õJƒZ ¿Éjô¨j ób ¿Gò∏dG óàjÉfƒj
.»dGƒàdG ≈∏Y »µ°ùahófÉØ«dh

á«°SÉ°S’
C G á∏«µ°ûàdG »a ¬°ùØf ¢Vôa øe ÉH’GC ó«aGO øµªJ
Gòg ¬≤dÉCJ ó©Hh , ¬æ°S ô¨°U ºZQ ¬ehób òæe »fɪd’
C G ≥jôØ∏d
`c π«≤ãdG ¿RƒdG øe ájófGC IóY ΩɪàgG §ëe íÑ°UGC º°SƒªdG
»àdG ájô¨ªdG ¢Vhô©dG ºZôa ,óàjÉfƒj ôà°ù°ûfÉeh áfƒ∏°TôH
øe ≠dÉÑdG ÖYÓdG ¿GC ’GE á«°VɪdG á∏«∏≤dG ΩÉjC’G »a ÉgÉ≤∏J
πFÉ°Sƒd …hÉ°ùªædG ∫Ébh ,IQOɨªdG ΩóY Qôb áæ°S 21 ôª©dG
åjóëdG ÖæéJ ɪFGO ∫hÉMGC'' :¢ùeGC ∫hGC á«fɪdC’G ΩÓYE’G
á∏°UGƒe ójQGC ,π«MôdG »a ôµaGC ’ »æfC’ »∏Ñ≤à°ùe øY
¿GC ôcòdÉH ôjóL ,''¿ôjÉÑdG ™e ɨ«∏°SófƒÑdG »a …QGƒ°ûe
á¡LGƒe 47 »a ¿ôjÉÑdG ™e º°SƒªdG Gòg `cQÉ°T ób ÖYÓdG
.±GógGC çÓK É¡«a Óé°ùe

ÉeóæY π«≤ãdG QÉ«©dG øe IÉCLÉØe ¢ùeGC ''ó∏«H'' áØ«ë°U äôéa
»a ójóédG ÖYÓdG hQGõ«H ƒjOhÓc ¿GC ¬«a ócƒDJ GôÑN äô°ûf
…òdG A»°ûdG ƒgh ,ô¡°TGC 5 Ióªd ÉHÉ°üe Ö©d ób ï«fƒ«e ¿ôjÉH
™bh ÖYÓdG ¿GCh á°UÉN ø«jQÉaÉÑdG ábhQGC πNGO áé°V QÉKGC
á«eÓYGE QOÉ°üe äô°ûf π°üàe ¥É«°S »ah ,º¡ëdÉ°üd GôNƒDe
≥HÉ°ùdG ¬≤jôa πªMh ™bGƒdG πÑ≤àj ºd ¿ôjÉÑdG ¿GC á«ÑæLGCh á«∏ëe
»a É¡d ™°†î«°S »àdG á«Ñ£dG äÉ°UƒëØdG äócGC GPGEh ,á«dhƒD°ùªdG
»a ¿ƒµJ ød ´É°Vh’CG ¿ÉEa ,ôÑîdG áë°U áeOÉ≤dG á∏«∏≤dG ΩÉj’CG
.ΩOÉ≤dG º°Sƒª∏d ÉÑ°ùëJ ¬«∏Y ∫ƒ©j ¿Éc …òdG ≥jôØdG ídÉ°U

''GRÉ‚GE Èà©j ±hô¶dG √òg πãe ‘ ÊÉãdG QhódG ¤GE É°ùfôa ∫ƒ°Uh''
çóëJ ɪc ,á«°VÉjôdG á°ùÑdÓ
C d ∂jÉf ácô°ûd ájQÉ¡°T’
E G ¬à∏ªM ÉjÉÑN øY ô«°ü≤dG QGƒëdG Gòg »a …ô«ÑjQ ∂fGôa ∞°ûµj
.ï«fƒ«e »a Gô«NGC ∫ÉMôdG §ëj ¿GC πÑb ájóf’
C G øe ójó©dG ø«H Iô«ãµdG ¬JÓ≤æJh √QGƒ°ûe øY ÖYÓdG
ób ójQóe ∫ÉjQ ¿Éch ,ï«fƒ«e ¿ôjÉH
hQhGC ¿ƒ«∏e 50 ºjó≤àd √OGó©à°SG ióHGC
πµ°ûH ≥dÉCJ …òdG √õJƒZ IôgƒédG º°†d
. º°SƒªdG Gòg âØ∏e

hQh’
C G ≈∏Y õcôe »FÉæãdG
øY åjó◊G ¢†aôjh
¢Vhô©dG
ó©H Éeƒj ôãµj …òdG åjóëdG ºZQ
ƒjQÉe ≈≤Ñj ΩÓYE’G πFÉ°Sh »a Ωƒj

¬Ñ∏L ‘ É¡∏°ûa ó©H

±ô°üJ ∂dÉ°T IQGOGE
äQÉa ôjO ¿Éa øY ô¶ædG
¿GC ,04 ∂dÉ°T …OÉf ócÉCJ
ÖY’ äQÉa ôjO ¿Éa á≤Ø°U
¥ƒ°S ∫ÓN ºàJ ød ΩÉ¡æJƒJ
∂dPh ,áeOÉ≤dG ä’É≤àf’G
…òdG ºî°†dG ≠∏ѪdG ÖÑ°ùH
IQGOE’G
¬H
ÖdÉ£J
∫RÉæàdG πLGC øe ájõ«∏éf’
E G
»dhódG äÉeóN øY
Oó°üdG Gòg É¡«ah ,…óædƒ¡dG
ÜQóe õØ«à°S ܃g ìô°U
∫ÓN »fɪdC’G …OÉædG
áØ«ë°üH ¬©ªL √QGƒM
äQÉa ôjO ¿Éa'' :''ó∏«H''
ìô°U ¬à¡L øeh ,ÉæjGCQ ô«¨f Éæà∏©L á≤Ø°üdG øªK øµdh ™FGQ ÖY’
ádƒ£ÑdG `côJ »a ôµØj ’ ¬fGC ójQóe ∫ÉjQ …OÉæd ≥HÉ°ùdG ÖYÓdG
å«M ,»fóæ∏dG …OÉædG ™e √QGƒ°ûe á∏°UGƒe »a ÖZôjh ájõ«∏éfE’G
.''Éæg AÉ≤ÑdG »a ÖZQGCh Gôà∏éfGE »a ó«©°S ÉfGC'' :∫Éb

ƒdÉc πLGC øe ¿óæd ‘ ∫ÉMôdG §–
äÉeóîH 04 ∂dÉ°T ΩɪàgG øY ¢ùeGC …óædƒ¡dG ''»a'' ™bƒe ∞°ûc
™e äÉ°VhÉتdG π°ûa ó©Ña ,»°ù∏«°ûJ ≥jôa ºLÉ¡e ƒdÉc ¿ƒeƒdÉ°S
IQGOGE äQôb ,äQÉa ôjO ¿Éa πLGC øe ¿óæd áæjóªd »fÉãdG Ö£≤dG
ƒdÉc ô«°üe ójóëJ πLGC øe ''Rƒ∏ÑdG'' ™e äÉ°VhÉØe »a ∫ƒNódG ¿Éªd’
C G
øëf'' :¢ùfÉØ«à°S ∫Éb ¬©e óbÉ©àdG á«fɵeGE øYh ,…QGƒØj’
E G »dhódG
Gô¶f IôM ¿ƒµà°S á≤Ø°üdG ¿GC º∏YGC ,ÉæaƒØ°U ≈dGE ƒdÉc Ωhó≤H ¿ƒ∏FÉØàe
Éæd Ö©°üj ób ¬H ∫ƒHôØ«d πãe ájófGC ΩɪàgG øµdh ,√ó≤Y AÉ¡àf’
¬JÉ≤ëà°ùe ™aO Éæ«∏Y ,Éæd Ö°ùfC’G QÉ«àN’G ¬fGE'' :±É°VGCh ,''᪡ªdG
.''¬JÉeóN øª°†f »µd

É«°ShQƒH ÜQóe ܃∏c øZQƒj ¢†aQ
ƒjQÉe π«MQ ™WÉb πµ°ûH ófƒªJQhO
,≥jôØdG »ªéf »µ°ùahófÉØ«dh √õJƒZ
äÉeɪàgG »FÉæãdG πNO ¿GC ó©H ∂dPh
≈∏Y óàjÉfƒj ôà°ù°ûfÉeh ójQóe ∫ÉjQ
É«fɪdGC π£H ÜQóe `cQójh ,»dGƒàdG
…OÉædG õFÉcQ π«MQ IQƒ£N Gó«L
ôà°ù°ûfÉe ™e GhÉZÉc ™«bƒJ ó©H »fɪd’
C G
™LGôJ øe ܃∏c ±ƒîàj PGE ,óàjÉfƒj
ádÉM »a ΩOÉ≤dG º°SƒªdG ¬≤jôa iƒà°ùe
»a GƒªgÉ°S øjòdG ≥jôØdG Ωƒéf π«MQ
ø«ª°SƒªdG »a ádƒ£ÑdG ≥«≤ëJ
øe á°Sô°ûdG á°ùaÉæªdG ºZQ øjô«NC’G

iƒà°ùŸG ‘ äGóbÉ©J ójôj É«Ñ«g
ÜÉ≤d’
C G ≈∏Y ¢ùaÉæà∏d
É « Ñ « g » e É °S ¿ CG , á « f É ª d CG ∞ ë °ü d G ø e ó j ó © d G ä ó c CG
Ω É « ≤ d G … O É æ d G I Q G O EG ø e Ö ∏ W ¿ R ƒ c ô Ø « d ô j É H Ü Q ó e
¬ à « a É Y ≥ j ô Ø d G ó « © à °ù j ≈ à M i ƒ à °ù ª d G » a ä G ó b É © à H
Gô«ãc ≥jôØdG ≈fÉYh ,ÜÉ≤dC’G ≈∏Y Iƒ≤H ¢ ùaÉæà∏d Oƒ©jh
ä É H É °U E ’ G h O G ó © à d G A G ô K Ω ó Y Ö Ñ °ù H º °S ƒ ª d G G ò g
º° SƒªdG ≈¡fC G …òdG ≥jôØdG Ωƒéf âaó¡à° SG »àdG Iô«ãµdG
ø j ò d G √ Q É °ü f CG ä É © b ƒ J ø Y G ó « © H ¢ù e É î d G õ c ô ª d G » a
`cQójh ,ɨ«∏°SófƒÑdG Ö≤d ≈∏Y ¢ùaÉæà∏d ¿ƒëª£j GƒfÉc
Éà«fQÉH ƒ∏«µfGQÓJh `c’ÉH πµjÉe π«MQ ¿C G Gó«L ' 'É«Ñ«g' '
¬ ∏ © L É e … O É æ d G ¿ G ó « e § °S h » a G ô « Ñ c É Z G ô a ç ó ë « °S
»a …OÉædG IQGOEG ´ô°ùJ ≈àM GôµÑe ô£îdG ¢SƒbÉf ¥ój
Iƒ≤H IOƒ©dÉH ≥jôØ∏d íª°ùJ á«Yƒf äÉeGó≤à°SÉH ΩÉ«≤dG
.ΩOÉ≤dG º°SƒªdG

É«ª°SQ óbÉ©àJ ÜÉFòdG
¢ûàjƒfÉH áÑgƒŸG ™e
ø«Ø«c ™e É«ª°SQ ÆQƒÑ°ùdƒa óbÉ©J
…òdG ƒà°ShQ ¢ùfÉg ≥jôa ÖY’ ¢ûàjƒfÉH
…òdG ≥jôØdG ™e ÖYÓdG ™bhh ,á«fÉãdG áLQódG »a §°ûæj
Ióªd ó≤Y ≈∏Y Ωô°üæªdG º°SƒªdG »a áæeÉãdG áÑJôªdG πàMG
ÜQóe äÉZÉe ¢ùµ«∏«a ìô°U á≤Ø°üdG øYh ,ø«àæ°S
ÉÑY’ íÑ°üj ¿GC IQó≤dG ¬jód ø«Ø«c'' :ÓFÉb ÆQƒÑ°ùdƒa
»a π°ûa ¬fGC ¬¶M Aƒ°S øe øµdh ,≈dh’
C G áLQódG »a Gô«Ñc
≈∏Y ¿’
B G π°üë«°S'' :±É°VGCh ,''¬àæ¡eh ¬àÑgƒe ø«H §HôdG
πc »a ≥dÉCàdG ¬fɵeÉEH ¬f’
C É¡∏¨à°ùj ¿GC ≈æªJGC ,Éæ©e ¬à°Uôa
º°SƒªdG Gòg 21 ôª©dG øe ≠dÉÑdG ¢ûàjƒfÉH Ö©dh ,''∫GƒM’
C G
.¬≤jôa ™e á∏HÉ≤e 37

É°†jGC ±’’
B G πHÉ≤à°S GÒeɵdG ΩÉeGC Ωƒ«dG âfGC ɪ∏ãe
?∂jGCQ Ée

,»°VɪdG »a ¬«∏Y âæc ɪe ¿’BG ôÑcGC áHôéJh IôÑN ∂∏àeGC ÉfGC
ô«Ñc ∑ÉÑJQÉH ô©°ûJ ájGóÑdG »a ,áHƒ©°U πbGC ôe’CG ¿ƒµ«°S ¬«∏Yh
GOóY ¿GC π«îJGC Ée ɪFGO ÉfGC ,∂«dGE á¡LƒªdG äGô«eɵdG Iôãc ÖÑ°ùH
.º¡æX ø°ùM óæY ¿ƒcGC ¿GC Öéj ,»fógÉ°ûj ¢SÉædG øe Gô«Ñc
ÚÑYÓdG ±ó¡à°ùJ ∂jÉf ácô°ûd IÒN’
C G á∏ª◊G
πg ,ºgGƒà°ùe ôjƒ£àd ¿ƒëª£j øjòdG ÜÉÑ°ûdG
´ÉÑ£fG `côJ ójôJh ÉHÉ°T âæc ÉeóæY ∂°ùØf ôcòàJ
?∂JÉfɵeGE øY ó«L

áÑZQ …ód âfÉc ,ÉHÉ°T ÉÑY’ âæc ÉeóæY Gó«L ôcòJGC º©f
¿É°ùfGE ÉfGC ,áÑZôdG √òg øe A»°T ô«¨àj ºd ¿’BGh Ö©∏dG »a Iójó°T
.»dGõàYG ájÉZ ≈dGE Iô«Ñc IOÉ©°ùH É¡Ñ©dGC ≈≤HCÉ°Sh IôµdG Öëj
â°S ±ôX ‘ ájófGC áà°ùd âÑ©d `cQGƒ°ûe ájGóH ‘
πc ‘ á¡LƒdG Ò«¨J ∂«∏Y ôKƒDj º`dGC ,äGƒæ°S
?º°Sƒe

ô©°ûJ ∂fC’ ,º°Sƒe πc »a ≥jôØdG ô««¨J π¡°ùdG øe ¢ù«d
∂«∏Y Öéj ,∂«∏Y á≤∏©ªdG Iô«ÑµdG ∫ÉeÓBd Gô¶f º°Sƒe πc §¨°†dÉH
,GójóL GóaGh ¿ƒµJ ÉeóæY á°UÉN ɪFGO GõgÉL ¿ƒµJ ¿GC
∂d íª°ùj ¬fC’ ójóL ≥jôØd ∫É≤àf’G óæY GóL º¡e êÉeóf’Éa
áYô°ùH âéeófG ó≤d É«fɪdGC »a »d çóM Ée ƒgh ,π°†a’CG ºjó≤àH
.ï«fƒ«e ¿ôjÉH ™e
ÉeóæY ô©°ûJ ∞«c »°ùfôØdG ≥jôØdG øY ¿’
B G º∏µàf
?áµjódG ¢ü«ªb …óJôJ

»ª∏M ¿Éc ,∑OÓH Öîàæe ™e Ö©∏J ÉeóæY º«¶Y ±ô°T ¬fGE
’ É°UÉN ÉÄ«°T ≈≤Ñj »°ùfôØdG Öîàæª∏d Ö©∏dG ¿GE ,ô¨°üdG òæe
.…OGƒæ∏d Ö©∏dÉH ¿QÉ≤j
πµ°ûH ÜÉÑ°ûdG ≈∏Y ÖîàæŸG ÜQóe ¿ÓH ¿GQƒd óªà©j
πÑb º¡©e åjó◊G ‘ ∂«∏Y óªà©j πg ,ÒÑc
?hQh’
C G ¥Ó£fG

óYÉ°ùf ¿GC Éæ«∏Y Öéj PGE ÖîàæªdG »a IóMGh á∏FÉY ÉæfGC ó≤àYGC
IôÑî∏d ¿hó≤àØj ø«ÑYÓdG á«Ñ∏ZGC ¿GCh á°UÉN Gô«ãc ¿ÓH ¿GQƒd
ó«L ô«°†ëàH Éæªb ó≤a ßëdG ø°ùëdh ,á«dhódG äÉ°ùaÉæªdG »a
.á«HÉéjGE áé«àf ≥«≤ëàH Éæd íª°ù«°S

ÊóYÉ°S êÉeóf’G ádƒ¡°S''
''É«fÉŸGC `H »àHôŒ ‘ GÒãc

?IQhódG √òg ‘ Égƒªàª°SQ »àdG ±Góg’
C G »g Ée

ácô°T ™e IÒN’
C G á∏ª◊ÉH ∂eÉ«b ó©H ô©°ûJ ∞«c
?∂jÉf

á°UÉN äÉMƒª£dGh ±Góg’CG »a ô«µØàdG ¬fGh’C ≥HÉ°ùdG øe ¿GE
ôÑà©j »fÉãdG Qhó∏d ∫ƒ°UƒdG ¿GC ó≤àYGC øµd ,áÑ©°U ÉæàYƒªée ¿GCh
.±hô¶dG √òg πãe »a GRÉéfGE
á«fɪd’
C G 24∫ÉÑJƒa áØ«ë°U øY Ó≤f

πªMGC ,»d áÑ°ùædÉH Gõ«ªe ÉÄ«°T ɪFGO ∂jÉf ácô°T ôÑàYGC ÉfGC
É¡æ«M âæch ,áæ°S 21 …ôªY »a ¿Éc ¿GC òæe ácô°ûdG √òg êƒàæe
AGòM πªëH Qƒîa óL ÉfGC ∂dòd ,»°ùfôØdG õJÉe …OÉf »a ÉÑY’
.ácô°ûdG √ò¡d á«≤jƒ°ùJ á∏ªëH ΩÉ«≤dGh ∂jÉf

EL Heddaf N° 390 -mardi 12 Juin 2012

19

Ö©∏ŸG ‘ øjô°UÉæŸG ±’GB ΩÉeGC Ö©∏dG äóàYG ó≤d

á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

»dÉ``jófƒe Öî`àæe áYÉ``æ°üd ¢ûàjRƒ∏``«∏M á∏¡e ...ô``¡°TGC 10
ÖjQóàd É«≤jôaGE »a ΩÉ≤ªdG ¬H §M ¿GC òæe iôѵdG ¬à∏°†©e πµ°ûJ QÉjódG êQÉN äÉjôØ°ùdG ¿GC »æWƒdG ÖîàæªdG ÜQóe ¢ûàjRƒ∏«∏M ó«Mh âÑKGC
ºZQ óYGƒ≤dG êQÉN §≤a ø««ª°SQ øjRƒa »æ°SƒÑdG ≥≤M ,2010 …ôØ«ah 2008 …Ée ø«H QGƒØjO äƒc á∏«a ™e ¬Jô«°ùe ∫Óîa ,á«eƒ≤dG É¡JÉÑîàæe
..É«≤jôaGE »a ô¡≤j ’ Öîàæªc IôàØdG ∂∏J ∫ÓN GƒØæ°U ÉÑZhQO …ójO AÓeR ¿GC

ÉHÉgP ¿ƒ«æ«°ù«°S ¿ÉØ«à°S ºéædG AÉ≤aQ ¬LGƒ«°S
.πÑ≤ŸG ΩÉ©dG øe ¢SQÉe 22 øe ájGóH ÉHÉjGEh

''ø«fÉée'' ¿ƒ«æ«°ù«°S AÓeR
!ø«jófGhôdG Ö°ùM

4 ó«°UôH áYƒªÛG IQGó°U Úæ«ÑdG ∫ÓàMG ºZQ
ÜQóŸG ¢ShQƒeGC πjƒfÉe áÑ«àc iƒà°ùe ¿GC ’GE ,•É≤f
áaÉë°üdG Ö°ùM ܃∏£ŸG iƒà°ùŸG Ωó≤J ⁄ »°ùfôØdG
âØ°ûch ,ƒaƒf ƒJQƒH OÓÑdG ᪰UÉY ‘ IQOÉ°üdG
ÉÄ«°S ¿Éc GófGhQ ‘ AGO’CG ¿GC ∑Éæg á«°VÉjQ ™bGƒe
''õÁÉJ ƒ«f'' áØ«ë°U â≤∏Y ÚM ‘ ,ájɨ∏d
É°SÉ°SGC óªà©j ¬fÉCH Ú«æ«æ«ÑdG AGOGC ∫ƒM ájófGhôdG
ɪ∏Y ,ójó°ûdG ÊóÑdG ´Éaóf’ÉH ¢ùaÉæŸG ÜÉgQGE ≈∏Y
™bh ≈∏Y â¡àfG Úæ«ÑdGh GófGhQ ÚH IGQÉÑŸG ¿GC
¿ƒ«æ«°ù«°S AÓeR ¿ƒæL ÖÑ°ùH ÚÑYÓdG ÚH QÉé°T
.ájófGhôdG áaÉë°üdG Ö°ùM

»dÉe ΩÉeGC IQÉ°ùîdG ó©H

¬«ÑY’ øe Ö°VÉZ »æ°SƒÑdG
ôFGõédG ≈dGE º¡JOƒY πLƒDjh

»fƒN .…

ájOƒdG äÉjQÉÑŸG øe øµ‡ OóY ÈcGC á›ÈH
ΩÉ©dG ∫ÉjófƒŸG äÉ«FÉ°übGE ±ÉæÄà°S’ GOGó©à°SG
IOƒ©∏d ܃∏£ŸG ΩÉé°ùf’G ∑GQOGE πeGC ≈∏Y ΩOÉ≤dG
.IQÉ≤dG ∫ÉZOGC øe ≈àM á«HÉéjGE èFÉàæH

ø«æ«ÑdGh Iô«Ñc ''ô°†îdG'' ®ƒ¶M
∫ÉjófƒªdG `d á≤«≤ëdG áHGƒÑdG »g

≈àM í‚’CG »g IÒ°ùe Úæ«ÑdG Öîàæe ≥≤M
áæeÉãdG á«≤jôa’EG áYƒªÛG äÉÑîàæe ÚH øe ¿’BG
`d É¡©ªéH ™«ª÷G äÉCLÉa PGE ,⁄É©dG ¢SÉCc äÉ«Ø°üàd
IQGó°U ∫ÓàMG ‹ÉàdÉHh Úà¡LGƒe øe •É≤f 4
É«≤jôaGE ådÉK ‹Éeh ''ô°†ÿG'' ÜÉ°ùM ≈∏Y áYƒªÛG
áî°ùf Úæ«ÑdG âëÑ°UGCh ,IÒN’CG ·’CG ¢SÉCc ‘
≥∏N ¿GCh ≥Ñ°S …òdG »ÑeGõdG ÖîàæŸG øe áKóëà°ùe
∫ÉjófƒŸG äÉ«Ø°üJ ‘ ôFGõé∏d á¨dÉH äÉHƒ©°U
2014 πjRGÈdG áHGƒH É«dÉM »¡a ¬«∏Yh ,»°VÉŸG
»æWƒdG ÖîàæŸG ¿GC Éà ‹ƒ¨a AÓeõd áÑ°ùædÉH

¿GC ócƒD«d ‹Ée ΩÉeGC ''ô°†ÿG'' Ì©J AÉL óbh
¬JÉ££fl ≥«Ñ£àd ÈcGC âbh ¤GE áLÉëH »æ°SƒÑdG
ƒgh ,É«ÑeÉZ øe ¬H OÉYh ≥Ñ°S …òdG RƒØdG ºZQ
¤h’CG áLQódÉH É«fóHh É«°ùØf ¬dÉÑ°TGC áÄ«¡àH ÖdÉ£e
ƒg ÉgÉæªàj ɪc ∫ÉjófƒŸG äÉ«Ø°üJ ∫ɪc’E
.…ôFGõ÷G Qƒ¡ª÷Gh

äÉ«Ø°üJh ájOƒdG äÉjQÉѪdG
ΩÉé°ùf’G IOÉjõd ''¿ÉµdG''

`H ''ähGC 4'' Ö©∏e É¡aÉ°†à°SG »àdG á©bƒŸG ∫ÓN
É¡H ô°ûÑà°SG »àdG äÉ«Fõ÷G ∂∏J âHÉZ ,ƒZhOÉZGh
ÚH á≤°SÉæàŸG äÉ«FÉæãdÉa ,GÒN ¿ƒjôFGõ÷G
''ô°†ÿG'' ¿GC ócƒDj Ée ,ÉeÉ“ ô¡¶J ⁄ ‹ƒ¨ah RƒHOƒH
øe øµ‡ OóY ÈcGC ¢VƒN ¤GE á°SÉe áLÉëH
πMGôe ∫ƒNO πÑb á«dÉ◊G á∏«µ°ûàdÉH äÉjQÉÑŸG
¢SÉCc á°UÉNh É«≤jôaGE ¢SÉCc äÉ«Ø°üJ ‘ ó÷G
ÚÑdÉ£e ÖîàæŸG øY ¿ƒdhƒD°ùŸG íÑ°UGCh ,ΩÉ©dG

»≤```«≤M ¿É```ëàeG ∫hGC »````a π````°ûØj ¢ûàjRƒ∏```«∏M
™`````bGƒdG ¢VQGC ≈dGE ''ô````°†îdG'' `H Oƒ```©jh ¬````d
áªjõg ó©H á«æØdG ¬à°VQÉY ¢ûàjRƒ∏«∏M ≈∏àYG ¿GC òæe Gògh á≤HÉ°ùdG ¬JGAÉ≤d »a »æWƒdG ÉæÑîàæe ¬H ô¡X …òdG Ö«£dG ¬LƒdG Éæ««M ób Éæc GPGE
∫OÉ©J ≥«≤ëJ øe ¢ùeGC ∫hGC »dÉe á¡LGƒe πÑb É¡Ñ©d »àdG äGAÉ≤d 6 »a øµªJ PGE ,2011 ¿GƒL 4 Ωƒj »Hô¨ªdG ÖîàæªdG ΩÉeGC á«îjQÉàdG ¢ûcGôe
.•QÉØdG …ôØ«a ô¡°T ájÉ¡f É«ÑeÉZ ΩÉeGC RƒØdG òæe ¿hô«ãµdG É¡H ΩÉb »àdG Iô«ÑµdG ''ádƒ∏«¡dG'' øe ÉfQòM ób Éæc ÉæfÉEa ,á«dÉààe äGQÉ°üàfG 5 √ó©Hh

äÉÑîàæe 4 ≈∏Y ôe’CG ô°üàbGh IÒN’CG ᫪°SôdG ¬JGAÉ≤d ‘ ¢ûàjRƒ∏«∏M ±Gô°TGE
É«ÑeÉZ ,≈£°SƒdG É«≤jôaGE ,É«fGõfÉJ »gh É¡îjQÉJh ÉgGƒà°ùà ᩰVGƒàe ≈≤ÑJ
GófGhQh É«fGõfÉJ ¿GCh á°UÉN ,É«≤jôaGE ‘ ájô¡› äÉÑîàæe ≈≤ÑJ »àdGh GófGhQh
ɪæ«H ,á«≤jôa’EG ·’CG ¢SÉCc äÉ«FÉ¡f ‘ ɪ¡æe πµd IóMGh áÑ°SÉæe ‘ ÉàcQÉ°T
.''¿ÉµdG'' ‘ ¿’BG ≈àM É«ÑeÉZh É«≤jôaGE ô¡¶J ⁄

™«ªédG â¶≤jGCh ™bGƒdG ¢VQGC ≈dGE ÉæJOÉYGC »dÉe
∞jõªdG º∏ëdG øe

™LΰS É¡fGC ¢ùeGC ∫hGC ‹Ée áÁõg øe ó«MƒdG »HÉéj’EG ôe’CG ≈≤Ñj
Éà ,™bGƒdG ¢VQGC ¤GE Ògɪ÷Gh ÚdhƒD°ùe ,ÚÑY’ ,»æa ºbÉW øe ™«ª÷G
''ô°†ÿG'' É¡≤≤M »àdG èFÉàædG ó©H ¬«dGE Gƒ©aQo …òdG ÜÉë°ùdG øe ¿ƒdõæ«°S º¡fGC
øY Gó«©H ∫GR Ée ÖîàæŸG ¿GC ó«cÉCàdG ÖLhh ,áWQÉØdG á∏«∏≤dG ô¡°T’CG ‘
ɪc á∏°UÉah ájƒb äÉ¡LGƒe √QɶàfG ‘ ¿ƒµ«°S PGE ,Iô£°ùŸG ¬aGógGC ≥«≤–
¤GE πgÉCàdG ƒg ¢ûàjRƒ∏«∏Mh ''±ÉØdG'' ÚH ¬«∏Y ≥ØàŸG »°ù«FôdG ±ó¡dG ¿GC
»àdG ‹Ée áÁõg ó©H á°UÉN ÓjƒWh ÉbÉ°T ∫GRÉe ≥jô£dGh ,πjRGÈdG ∫Éjófƒe
.¬àYƒª› Ö«JôJ IQGó°U ¬Jó≤aGC
RƒØdG øe øµ“ Éeó©H ,ôFGõ÷G ™e ¬d IQÉ°ùN ∫hGC »æWƒdG ÖNÉædG ¢ûàjRƒ∏«∏M º°†¡j ⁄
,•QÉØdG á«∏jƒL ô¡°T ''ô°†ÿG''`d á«æØdG á°VQÉ©dG ¬«dƒJ òæe IóMGh ‘ ∫OÉ©Jh äÉjQÉÑe ™HQÉCH
âÑ≤YGC »àdG á«Øë°üdG IhóædG ‘ ≈àMh ¢ùHÓŸG Ò«¨J ±ôZ ‘ ÉÑ°VÉZ »æ°SƒÑdG ÜQóŸG GóHh
øµ“ Éeó©H ,ÖîàæŸG ™e …óL QÉÑàNG ∫hGC ‘ áÑ«W áé«àf ≥«≤– ≈∏Y øgGQ ¬fGC Éà ,AÉ≤∏dG
¬æµdh ,''ô°†ÿGz`d á«æØdG á°VQÉ©dG ≈∏Y ¬aGô°TGE òæe á©°VGƒàe äÉÑîàæe ΩÉeGC QƒØdG øe
±hô¶dG πc ¿GC ºZQ ,çÓãdG •É≤ædG Ö°ùc ‘ áÑZQ iƒbGCh áÁõY ÌcGC ¿Éc Öîàæà Ωó£°UG
.óM’CG ¢ùeGC ∫hGC Iô¡°S IGQÉÑe ‘ ''ô°†ÿG'' ídÉ°U ‘ âfÉc

´ÉaódG øe Gô«ãc Ö°†Z

‘ øµj ⁄ …òdGh ,IGQÉÑŸG ó©H ´Éaó∏d ¬JGOÉ≤àfGh ¬JɶMÓe Ωó≤j ¢ûàjRƒ∏«∏M πX
Qƒfi ¤GE Iô°TÉÑe πFÉ°SQ »æ°SƒÑdG ¬Lh óbh ,á«FÉæãdG äÉYGô°üdG Ö∏ZGC ô°ùNh ¬Ñ°ùM iƒà°ùŸG
‘ áMOÉa AÉ£NGC ó©H Úaóg »≤∏J ''ô°†ÿG'' ∞∏c ɇ AÉ£NGC IóY ÖµJQG …òdG ´ÉaódG
≈∏Y ‹Ée á¡LGƒe ≥Ñ°S …òdG ´ƒÑ°S’CG á∏«W õcQ ¬fGC ¢ûàjRƒ∏«∏M Ö°†Z OGR ɇh .áÑbGôŸG
¿ƒµ∏Á øjòdG ‹ÉŸG ÖîàæŸG »ªLÉ¡e ΩÉeGC πgÉ°ùàdG øe GÒãc ¬«ÑY’ QòMh ,áàHÉãdG äGôµdG
.ÚàÑ°SÉæe ‘ ¬bÉaQh Iô"ƒH ≈∏Y ¥ƒØàdÉH º¡d â몰S IÒÑc á«fóHh ᫪°ùL Iƒb

…ó¡e .ä

IôFÉ£dG »a ∫É¡°S’
E ÉH GƒÑ«°UGC ¿ƒÑYÓdG
øe ô«ãµdG ¿GC ,''ô°†îdG'' â«H øe áHô≤ªdG QOÉ°üªdG ¢†©H äócGC
∫É¡°SÉEH GƒÑ«°UGC ¿GC ó©H ƒ"hOÉ"Gh øe IOƒ©dG á∏MQ »a GƒfÉY ø«ÑYÓdG
πc’
C G ÖÑ°ùH ∂dP ¿ƒµj óbh ''ô°†îdG'' »≤aGôe ¢†©Ñd ¬°ùØf ôe’
C Gh
ºd á∏MôdG ¿ÉEa ø«ÑYÓdG ßM ø°ùëdh ,º¡ªFÓj ºdh º¡d Ωóbo …òdG
.ôFGõédG ≈dGE Iô°TÉÑe á°UÉN IôFÉW »a âfÉc É¡fGC ɪH ÓjƒW ΩóJ

᪰UÉ©dG ≈dGE Gƒ∏°Uh ''ô°†îdG''
¢†«°†ëdG »a º¡JÉjƒæ©eh

´ÉLôà°SÓd ƒ"hOÉ"Gh »a â«ÑªdG ≈∏Y ô°UGC

É«ÑeÉZ IGQÉÑe πÑb ÉfhÉ¡J ójôj ’

OÉ≤àf’G øe Gƒª∏°ùj ºd ¬jóYÉ°ùe ≈àM

äÉaô°üJ ó≤àæj πX PGE ,√hóYÉ°ùe É¡æe º∏°ùj ⁄ ¢ûàjRƒ∏«∏M É¡«∏Y ¿Éc »àdG Ö°†¨dG ádÉM
,IQÉ°ùN ∫hGC ó©H ºbÉ£dG πc AÉ°†Y’C äGOÉ≤àfG IóY ¬Lh óbh ,ôN’BG ¢†©ÑdG πgÉ°ùJh º¡°†©H
π°†aGC øjƒµàd πjƒW ¬eÉeGC ≥jô£dG ¿GCh IQÉ°ùÿG πªàëj ’ »æ°SƒÑdG ÜQóŸG ¿GC ô¡XGC ɇ
OGôe .`g
.É≤HÉ°S ìô°üj ¿Éc ɪc »≤jôaGE Öîàæe
EL Heddaf N° 390 -mardi 12 Juin 2012

20

GófGhQh É«ÑeÉZ ,≈£°SƒdG É«≤jôaGE ,É«fGõfÉJ
GQÉ«©e øµJ ºd

á≤HÉ°ùdG ''ô°†ÿG'' èFÉàf ó©H áMôØdG ‘ •Gôa’EG øe ≥HÉ°ùdG Éfôjò– AÉLh
,‹Ée ΩÉeGC ¿ƒµj ¿GC Öéj ‹É◊G ÖîàæŸG ≈∏Y ºµ◊G ¿GC ƒgh óMGh ÖÑ°S ¤GE
â– ÒÑc Öîàæe …GC ôjOÉb OGƒDa AÓeR ¬LGƒj ⁄ ¢ùeGC ∫hGC AÉ≤d πÑbh ¬f’C

»ëdƒÑe AÉ£NGC ≈∏Y IhÉc ÖJÉ©j ¢ûàjRƒ∏«∏M
ó°U øe ‹Ée IGQÉÑe ‘ øµ“ ÜÉgh »◊ƒÑe ¢ùjGQ ¢SQÉ◊G ¿GC ºZQ
ÖîàæŸG ´ÉaO Qƒfi ‘ ô¡X …òdG ¢ü≤ædG ó©H IÒ£ÿG ä’hÉÙG ¢†©H
Ió«©ÑdG äGójó°ùàdG ¢†©H ó°U øe É«aƒ°U ɵ°ù«°S ¢SQÉM øµ“ PGE ,»æWƒdG
º°†¡j ⁄ ¬fGC hóÑj …òdG »æWƒdG ÖNÉæ∏d ™Ø°ûj ⁄ ∂dP ¿GC ’GE ,ÉàjÉc AÉ≤aôd
¬Ñ°ùM »◊ƒÑe πªëàj »àdGh ,RƒØdG ‘óg ¢ùaÉæŸG É¡H πé°S »àdG á≤jô£dG
¿Éc »◊ƒÑe ¿GC Éà ,∫h’CG ±ó¡dG á£≤d ‘ á°UÉN É¡à«dhƒD°ùe øe AõL
√óYÉ°ùe ÖJÉ©j ¬∏©L Ée ,‹ÉŸG ºLÉ¡ŸG á«°SGCQ ó©H IôµdG ó°U ≈∏Y GQOÉb
π©ØJ âæc GPÉe'' :¬dƒ≤H ÚÑYÓdG ΩÉeGC ¬¡Lh ‘ ñô°üjh IGQÉÑŸG ó©H IhÉc
…òdG »°SÉ°S’CG ¢SQÉ◊G iƒà°ùà ¬YÉæàbG ΩóY ¤GE IQÉ°TGE ‘ ,''?¢SGô◊G ™e
,áÑ©°üdG äGôµdG ó°üj øµj ⁄ ¬fGC ’GE á≤aƒŸG äÓNóàdG ¢†©H ºZQh
…òdG ∫h’CG ±ó¡dG Iôc ‘ á°UÉN ,iôNGC Iôe ájÒ°üe øµJ ⁄ ¬JÓNóJh
.IGQÉÑŸG iô› Ö∏b »b ÉÑÑ°S âfÉch Égó°U ‘ π°ûa

∫ÉjófƒªdG ≈dGE QhôªdG πLGC øe QÉjódG êQÉN •É≤f 4

¢ùeGC Ωƒj áMGôdG øe ¬«ÑY’ ΩôM

’h ,πª©dG IÒJh ¢†«ØîJ ΩóY Qô≤j ¬à∏©L ƒ°SÉaÉæ«cQƒH `H …ôFGõ÷G ÖîàæŸG IQÉ°ùN
á∏°UGƒe Ωõà©jh ,É«ÑeÉZ ΩÉeGC IOƒ©dG IGQÉÑe πÑb §≤a ΩÉjGC áKÓK ÚÑYÓdG ™e ¬àeGô°U π«∏≤J
π°†aGC ¬Lh Ëó≤Jh É°†jôY GRƒa ¬«ÑY’ ≈∏Y •Î°ûj PGE ,ɪ¡°ùØf áeGô°üdGh ájó÷ÉH Ò°†ëàdG
‘ ájƒØ°üJ IGQÉÑe ôNGB ‘ ÚÑYÓdG ¢†©Ñd á°UôØdG íæe Ωõà©j ɪc ,‹Ée ΩÉeGC √ógÉ°T ɇ
OóY ÈcGC ™e πeÉ©àdÉH ¬d íª°S …òdG πjƒ£dG ¢üHÎ∏d É«FÉ¡f Gôjô≤J Ωó≤j ¿GC πÑb ,ô¡°ûdG Gòg
.ÚÑYÓdG øe

á°UÉN ¬Ñ©d á≤jôW ‘ »æWƒdG ÖîàæŸG ¬≤≤M …òdG Qƒ£àdG ôµæf ’ Éæc GPGEh
á∏jõ¡dG èFÉàædG ∞jõf ∞bh ™e âæeGõJ »àdGh ¢ûàjRƒ∏«∏M ¬«∏Y ±ô°TGC ¿GC òæe
RƒØdÉH º¡JOƒ©H ''ô°†ÿG'' ¿GC Éà ,áî«°T øH ™e ¬Ä«› πÑb á°UÉN â∏é°S »àdG
êQÉN Rƒa …GC ¬dÓN Gƒ∏é°ùj ⁄ Gô¡°T 32 ΩGO ¢ùëf OôW øe Gƒæµ“ ób É«ÑeÉZ øe
øµe GófGhQ ΩÉeGC RƒØdG ¿GC ≈°ùæf ød ÉæfGC ɪc ,á«≤jôa’EG º¡JÓ≤æJ øe ºgóYGƒb
πé°ùj ⁄ äGƒæ°S 9 ±ôX ‘ É«dÉààe AÉ≤d 75 ¢ùëf OôW øe »æWƒdG ÖîàæŸG
á°TQh ¿GC ∞°ûc ‹Ée ΩÉeGC √ÉfógÉ°T Ée ¿ÉEa ,±GógGC 3 øe ójRÉCH GRƒa º¡dÓN
.áMƒàØe âdGRÉe ÒÑc Öîàæe AÉæH πLGC øe ¢ûàjRƒ∏«∏M

QÉjódG πNGO ø«à¡LGƒªdÉH RƒØdG Öéj

PGE ,¬jóYÉ°ùe ≈àMh ÚÑYÓdG √ÉŒG ¬àé¡d Ò¨j ¬à∏©L ‹Ée IGQÉÑe ¢ûàjRƒ∏«∏M IQÉ°ùN
‹ƒ¨«a ¥ÉaQ ¿GC ºZQ ,É«ÑeÉZ IGQÉÑŸ Ò°†ëàdG ‘ Iô°TÉÑe ∫ƒNódGh ¬≤£æe ¢Vôa Qôb
¢†aQh ƒ"hOÉ"Gh ‘ â«ÑŸG ≈∏Y ô°UGC PGE ,ÜÉj’EG IGQÉÑe ‘ IÒÑc áÑ°ùæH πgÉCàdG Gƒæª°V
ó©H º¡JGQób ¿ƒÑYÓdG ™Lΰùj ≈àM ∂dPh ,á°UÉN IôFÉW ôaƒJ ºZQ IGQÉÑŸG ó©H IOƒ©dG
á«dÉ©dG áHƒWôdG áÑ°ùfh á©ØJôŸG IQGô◊G ÖÑ°ùH ÊóÑdG ÖfÉ÷G øe á≤gôe âfÉc á¡LGƒe
.á«HÉæ«cQƒÑdG ᪰UÉ©dG ÉJõ«e Úà∏dG
¤GE áMQÉÑdG º¡dƒ°Uh ó©H Iô°TÉÑe ¿ƒÑYÓdG πNój ¿GC ¢ûàjRƒ∏«∏M ÜQóŸG ô°UGC ɪc
Ωƒj º¡ëæe »æWƒdG ÖNÉædG ¢†aQ óbh ,áMGôdG øe IOÉØà°SÓd ≈°Sƒe …ó«°S õcôe ¤GE ôFGõ÷G
≈∏Y Iô°TÉÑe ÒZ áHƒ≤Y »gh ,õcôŸG êQÉN AÉ°û©dG áÑLh ∫hÉæàd º¡ëjô°ùJh ¢ùeGC áMGQ
.‹ÉŸG ÖîàæŸG ΩÉeGC Égƒ≤∏J »àdG IQÉ°ùÿG

≥jô£dG ¿GC äócGCh Iô«ãc ¢üFÉ≤f âØ°ûc »dÉe
ÉbÉ°T ∫GRÉe

øe ÉeOÉb øjóeƒH …QGƒg QÉ£e ¤GE ¢ùeGC ô¡X ''ô°†ÿG'' óah π°Uh
ƒ°SÉaÉæ«cQƒH ¤GE º¡à∏≤f á°UÉN IôFÉW ‘ ƒ"hOÉ"Gh á«HÉæ«cQƒÑdG ᪰UÉ©dG
‘ ¬JÉjƒæ©Ã OÉY …ôFGõ÷G óaƒdG ¿GC Éë°VGh ¿Éch ,»°VÉŸG ᩪ÷G
‘ Úeó≤àe GƒfÉc ''ô°†ÿG'' ¿GCh á°UÉN á«°SÉb IQÉ°ùN ó©H ¢†«°†◊G
≈∏Y QÉ£ŸÉH ''ô°†ÿG'' IôFÉW â£qMh ,ójÉfi Ö©∏e ‘ …ôLGo AÉ≤∏dGh áé«àædG
.á«aô°ûdG áYÉ≤dG πNóe ΩÉeGC Iô°TÉÑe âØbƒJh 14:30 áYÉ°ùdG

äɪ«∏©àH íjô°üàdG Gƒ°†aQ ¿ƒÑYÓdG
»æØdG ºbÉ£dG øe

…ÉCH A’O’EG ÖîàæŸG ƒÑY’ ¢†aQ IQÉ°ùÿÉH ôe’CG ≥∏©àj ÉŸ IOÉ©dÉch
≈∏Y óMGC çóëàj ⁄h QÉjódG êQÉN âfÉc IôŸG √òg IQÉ°ùÿG ¿GC ºZôa ,íjô°üàdG
…ÉCa ,»æØdG ºbÉ£dG øe Ö∏£H íjô°üJ …ÉCH Gƒdój ⁄ ÚÑYÓdG ¿GC ’GE ,á«KQÉc É¡fGC
¿Éc á«aô°ûdG áYÉ≤dG êôfl óæY øjóLGƒàŸG Ú«aÉë°üdG óæY ∞≤j ¿Éc ÖY’
øµd ,áYƒæ‡ äÉëjô°üàdG ¿GC ¬d ócƒDjh πNóàj óYÉ°ùŸG ÜQóŸG ¿Gƒe πjÒ°S
äÉëjô°üàdGh ¬∏c Ö©°û∏d »æWƒdG ÖîàæŸG ¿GC »°ùf ''ô°†ÿG'' `d »æØdG ºbÉ£dG
.±hô¶dG πc ‘ ¬fƒ©HÉàjh ''ô°†ÿG'' ¿ƒ≤°û©j øjòdG ÚjôFGõ÷G πc º¡J

á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

‘ ‹Ée ΩÉeGC ¢ùeGC ∫hGC •É≤f 3 ô°ùN »æWƒdG ÖîàæŸG ¿GC ¿ÉæKG ∞∏àîj ’
ΩÉeGC É©«°oV ɪ¡fGC á°UÉN QGƒ°ûe øe ≈≤ÑJ Ée ‘ GÒãc ɪ¡«∏Y Ωóæj ób ∫hÉæàŸG
πé°ùj ¿GC πÑb áé«àædG ‘ ÉbƒØàe ¿Éc ¬f’Ch πgÉCàdG IÒ°TÉCJ ‘ ¬«°ùaÉæe ô£NGC
¿hOh (ƒ°SÉaÉæ«cQƒH) ójÉfi ó∏H ‘ Ö©do AÉ≤∏dG ¿GC ɪc ,Úaóg ÉàjÉc hójÉ°S AÓeR
¿GC ‘ ≈≤Ñj ¿’BG ''ô°†ÿG'' AGõY ¿ÉEa ,IôZÉ°T ¬Ñ°T äÉLQóe ΩÉeGC §¨°V ≈fOGC
äÉ«FÉ°übGE øe ÊÉãdG …ƒØ°üàdG QhódG ¤GE πgÉCàdG IÒ°TÉCàH ôضdG ‘ ºgÒ°üe
®ƒ¶M øe ÉÄ«°T Ò¨J ⁄ ‹Ée ΩÉeGC áÁõ¡dG ¿’C ,¬jójGC ÚH ∫GRÉe 2014 ∫Éjófƒe
ÚæeÉ°Vh º¡àYƒª› øjQó°üàe äÉ«Ø°üàdG √òg ‘ ºgQGƒ°ûe AÉ¡fGE ‘ ''ô°†ÿG''
Úæ«ÑdG »àjQÉÑe ‘ RƒØdÉH ∂dPh ,äÉHÉ°ùM …GC ¤GE Aƒé∏dG ¿hO Iô°TÉÑe πgÉCàdG
.GófGhQh Úæ«ÑdG ¤GE Ú∏≤æàdG øe •É≤f 4`H IOƒ©dGh QÉjódG πNGO ‹Éeh

:á«≤ÑàªdG äGAÉ≤∏dG

(2013 ¢SQÉe 22) :3 ádƒédG
ø«æ«ÑdG - ôFGõédG
»dÉe - GófGhQ

(2013 ¿GƒL 7) :4 ádƒédG
ôFGõédG - ø«æ«ÑdG
GófGhQ - »dÉe

(2013 ¿GƒL 14) :5 ádƒédG
ôFGõédG - GófGhQ
ø«æ«ÑdG - »dÉe

(2013 ôѪàÑ°S 6) :6 ádƒédG
»dÉe - ôFGõédG
GófGhQ - ø«æ«H

¬H ™æà≤e ÒZ ÜQóŸG ΩGOÉe Òë`e √hDÉYóà°SG

…ôFGõ÷G øe ¬à«eƒ‚ IOÉ©à°SG ójôj õjófÉfÒg ƒ∏HÉH

É«°ù`ædÉa ‘ º°SÉM êô``©æe ΩÉeGC ‹ƒ``¨a ¢ûàjRƒ∏«∏M äÉHÉ°ùM πNój ’ ¢SÓ«Z
á∏Ñ≤ŸG ó«YGƒŸG ‘ ó©Ñj óbh
¬H ''ô¡Ñæe'' ƒæjô``¨«∏«H ¿GC º``ZQ
''ÉcQÉe'' áØ«ë°üd ôjô≤J ∞°ûc
Gójó°T ÉYGô°U ¿GC É«fÉÑ°SGE »a Iô«¡°ûdG
øe ájGóH »dƒ¨a ¿É«Ø°S ô¶àæj
ÉÑdÉ£e ¿ƒµ«°S PGE ,πÑ≤ªdG º°SƒªdG
»dhódG õjófÉfô«g ƒ∏HÉH á°ùaÉæªH
¿GC ºZQ ójóL øe ≥HÉ°ùdG »fÉÑ°S’
E G
≈dGE ƒ∏HÉH ∫ÉMGCh ≥Ñ°S ''ô°†îdG'' ºéf
∫ÓN É«°ùædÉa ¬jOÉf A’óH ácO
.»°VɪdG º°SƒªdG

ΩõY ƒg ‹ƒ¨a `d áÑ°ùædÉH ójó÷G
É«°ùædÉa ÜQóe ƒæjô¨«∏«H ƒ«°ùjQhÉe »æ«àæLQ’CG
â∏≤f PGE ,ƒ∏HÉH ‘ ¬à≤K ™°Vh ≈∏Y ójó÷G
¢û«ª¡à∏d ¿’BG ≈àM ¬≤jó°üJ ΩóY ¬æY ''ÉcQÉe''
á°UÉN ,≥HÉ°ùdG ÊÉÑ°S’EG ‹hódG ¬d ¢Vô©J …òdG
ƒæjô¨«∏«H Ö°ùM ¬∏gÉCJ ÖYÓdG äÉ«fɵeGE ¿GC
.≥jôØdG IOÉ«b IQÉ°T πª◊ ≈àM

¿GC ƒæjô¨«∏«H iôjh ,á«fóÑdG ¬Jƒbh …ôFGõ÷G ‹hódG á«dÉà≤H
á°ùaÉæŸG øe §«fi ‘ ¬©°Vh ¿ÉEa Gòd ,Qƒ£à∏d πHÉb ÖY’ ‹ƒ¨a
øjƒµJ á°SQóe èjôN ó«Ø«°S õjófÉfÒg ƒ∏HÉH `c ÒÑN ™e á°Sô°ûdG
.ÌcÉCa ÌcGC ¬ÑgGƒe π≤°üjh πHƒfhôZ

‹ƒ¨a'' :''»JQƒÑjO ôHƒ°S'' áØ«ë°U
''‹Ée ΩÉeGC …ôFGõL π°†aGC

äOÉ°TGC ’É≤e ''»JQƒÑjO ôHƒ°S'' áØ«ë°U âÑàc iôNGC á¡L øe
,‹Ée ΩÉeGC »æWƒdG ÖîàæŸG AÉ≤d ∫ÓN ‹ƒ¨a iƒà°ùà ¬dÓN
ÖYÓdG É¡Ø°Uh iód É«°ùædÉa º«∏bGE ‘ IQOÉ°üdG Iójô÷G äÉCLÉah
º‚ iƒà°ùe ¿GC ºZQ Gòg çóëj ,''ô°†ÿG'' ÖfÉL øe π°†a’CÉH
GófGhQ ΩÉeGC ¬H ô¡HGCh ≥Ñ°S …òdG AGOC’G ¤GE ¥ôj ⁄ É«°ùædÉa
¿GC ¤GE É¡dÉ≤e ∫ÓN äQÉ°TGC ''»JQƒÑjO ôHƒ°S'' ,»°VÉŸG ´ƒÑ°S’CG
ó©H ‹ƒ¨a `d áÑ°ùædÉH ∞bƒàà°S ᫪°SôdG á«dhódG äÉjQÉÑŸG
á›ÈdG √òg ¿GC áØ«°†e ,2013 ¢SQÉe ájÉZ ¤GE É«ÑeÉZ á¡LGƒe
’ á«fÉÑ°S’EG Iójô÷G ¿GC hóÑj øµd ,¬jOÉf ≈∏Y IóFÉØdÉH ™LΰS
≈àM hGC É«≤jôaGE ¢SÉCc äÉ«Ø°üJ øe IÒNC’G ádƒ÷ÉH º∏©J
‘ ‹ƒ¨a AÓeR í∏aGC ¿GE É©ÑW ,πÑ≤ŸG ΩÉ©dG ™∏£e äÉ«FÉ¡ædG
»fƒN ¢ùfƒj
.πÑ≤ŸG ᩪ÷G É«ÑeÉZ áÑ≤Y RhÉŒ

IQOɨe ¢†aôj ƒ∏HÉH
‹ƒ¨a øe QÉCãdG ójôjh ''¢û«aÉØÿG''

Iôµa ‘ ¬°ùØf ™LGQ ób õjófÉfÒg ƒ∏HÉH ¿ƒµj ¬ÑfÉL øe
Ωõà©jh ,ƒæjô¨«∏«H ±ôW øe á≤K ¢ùŸ ¿GC ó©H É«°ùædÉa IQOɨe
áÑ«àc ‘ RQÉÑdG ™∏°†dGh á«°VÉŸG äGƒæ°ùdG ∫ÓN É«°ùædÉa º‚
¬°ùØæd QÉCãdG ÚcGƒNh ÉØ∏«°S ó«aGO ,É«a ™e É≤HÉ°S ''¢û«aÉØÿG''
Ö°†Z ádÉëH ƒ∏HÉH ô©°ûj PGE ,…ôFGõ÷G ÜÉ°ûdG øe ''ÉcQÉe'' Ö°ùM
…òdG …ôÁGE …ÉfhGC ≥HÉ°ùdG ¬HQóe √ÉŒ ¿’BG ≈àM óª¡J ⁄ ójó°T
” ÚM ‘ ,É«°SÉ°SGC ‹ƒ¨a ∑Gô°TGE äÉjQÉÑŸG á«ÑdÉZ ‘ π°†a
øª°V á°UÉN ájƒfÉãdG äÉjQÉÑŸG ‘ hGC πjóÑc ƒg ¬Ø«XƒJ
.É«fÉÑ°SGE ∂∏e ¢SÉCc á≤HÉ°ùe

ô¡Ñæe ÉfGC'' :ójó÷G É«°ùædÉa ÜQóe
''√ôjƒ£J ójQGC »æµd ‹ƒ¨a `H

…òdG õjófÉfÒg ƒ∏HÉH ‘ ¬à≤K ™°Vh ƒæjô¨«∏«H ΩõY ºZQ
OÉ°TGC ¬fGC ’GE (§≤a ÉeÉY 27 ¬æ°S) äGÈÿG ÖMÉ°U ÜÉ°ûdÉH ¬Ø°Uh
É«ÑfÉL ÉãjóM ''ÉcQÉe'' â∏≤fh ,‹ƒ¨a `d á∏FÉ¡dG äÓgƒDŸÉH GÒãc
IÉæb ¥ÓWGE πØM ™e …RGƒàdÉH ¬H É¡©ªL »æ«àæLQ’CG ÜQóŸG ™e
GÒãc ¬dÓN OÉ°TGC ,(‹ƒ¨a Égô°†M) »°VÉŸG ô¡°ûdG É«°ùædÉa

äGƒæ°S 3 IóŸ ±É≤j’
E G ô£îH Oó¡e

√Ò°üe ±ô©«°Sh âfÉf øe ìô°ùjo ábQR øH
ΩOÉ≤dG ᩪ÷G
ábQR øH ôªY …ôFGõL ƒµfGôØdG ¬ÑY’ íjô°ùJ É«ª°SQ âfÉf »°S .±GC …OÉf ø∏YGC
ájhôµdG äGQhódG ióMGE ∫ÓN ΩɵëdG óMGC ≈∏Y Üô°†dÉH AGóàY’ÉH º¡àªdG
ÜÉÑ°S’
C ÉeÉY 22 ≠dÉÑdG §°SƒdG ÖY’ π«Ñ°S AÓNGE ºJ å«M ,áæjóªdG »a áeÉ≤ªdG
¬Jóe ¢Uƒ°üîH »FÉ¡ædG QGô≤dG ábQR øH ±ô©j ¿GC ô¶àæj πHÉ≤ªdG »a ,á«ÑjOÉCJ
,á∏eÉc äGƒæ°S 3 ≈dGE ø«àæ°S øe π°üj ób …òdGh (¿GƒL 15) πÑ≤ªdG ᩪédG ¬aÉ≤jGE
èjôîd íª°ùj Ée ƒgh ,§≤a á«°ùfôØdG ÖYÓªdG »a ≥Ñ£à°S áHƒ≤©dG √òg ¿GC ’GE
≈dGE ¬ehób ó©Ñà°ùj ’ ɪc ,iôN’
C G ä’ƒ£ÑdG ióMGE ≈dGE ∫É≤àf’ÉH π«d …OÉf
.áæ«£æ°ùb ÜÉÑ°T QGôZ ≈∏Y ájóf’
C G ¢†©H ≈∏Y ìôà≤e ¬fGC ɪH á«æWƒdG ádƒ£ÑdG

¿ƒéjO ΩɪàgG ºZQ πHƒfhôZ ™e ¥ÉH »ë«Ñd
º°ùb øe Oƒ©°üdG ≥≤M Éeó©H πHƒfhôZ …OÉf ™e »ë«Ñd π°ü«a AÉ≤H ócÉCJ
∫ƒ°U’CG hP ÖYÓdG OóL å«M ,(á©HGôdG áLQódG ∫OÉ©j Ée) ∫h’CG ¤GE ÊÉãdG IGƒ¡dG
23 `dG ÖMÉ°U iOGCh ,ôNGB º°SƒŸ QGôªà°S’G Ó°†Øe ≥jôØdG Gòg ™e √ó≤Y ájôFGõ÷G
,äÉ≤HÉ°ùŸG ™«ªL ‘ Éaóg 16 ¬∏«é°ùàH πHƒfhôZ ±ƒØ°U ‘ Ó«ªL ɪ°Sƒe ÉeÉY
øe É©HÉàe ±ƒ°S …OGh øe ¬dƒ°UGC QóëæJ …òdG »ë«Ñd ¬«a ¿Éc …òdG âbƒdG ‘
ƒJÉcÒŸG IÎa ∫ÓN ájôFGõ÷G ájófC’G ¢†©H ÖfÉL ¤GE ,¿ƒéjO …OÉf ±ôW
QGô≤à°S’G π°†Øj ¿É«àjGE âfÉ°S øjƒµJ õcôe èjôN ¿GC hóÑj øµd ,»°VÉŸG …ƒà°ûdG
‹É©dG iƒà°ùŸG ¤GE IOƒ©dG πÑb ÌcGC RhÈdG ó°üb πHƒfhôZ ™e ¬àHôŒ á∏°UGƒeh
≥∏©àj øjôNGB ÚjôFGõL ÖfÉL ¤GE Ö©∏j »ë«Ñd ¿GC º∏©dG ™e .™°SGƒdG ÜÉÑdG øe
.…ÉH ≈«ëj ≈°ù«Yh ≥HÉ°ùdG ¿ƒéjO ÖY’ »bô°T ∂dÉe `H ôe’CG
```````````````````````````````````````````````````

…õ«∏‚EG ¢VôY …GC π«°†ØJ ∫Gƒ∏«e IQGOGE øe Ö∏£j IõYƒH

≠∏HGC IõYƒH ôeÉY ¿GC …õ«∏‚’EG ∫Gƒ∏«e …OÉf øe Üô≤ŸG ''¿GO GP'' ™bƒe Öàc
‘ ᣰTÉædG ájõ«∏‚E’G ájófC’G ™e ¢VhÉØàdG πeɵdG ¬∏«°†ØJ ≥jôØdG IQGOGE
≠∏H ¿GC ó©H ∫h’CG ΩÉ≤ŸG ‘ QÉ«ÿG ∂dP ™°Vh å«M ,IRÉટGh ¤h’CG ÚàLQódG
GP'' QÉ°TGCh ,…ôFGõ÷G ‹hódG º°†H ᪰UÉ©dG OÉ–G ΩɪàgG ≥jôØdG IQGOGE ™eÉ°ùe
øe âbh ‘ ,IõYƒH ∞∏Ÿ áÑ°ùædÉH ¿’BG ≈àM Ö«¨J ᫪°SôdG ¢Vhô©dG ¿GC ''¿GO
º°ùMh ¬JÉ≤∏©àe AÉ¡f’E ¿óæd `H ΩOÉ≤dG ´ƒÑ°S’CG ôëH ÖYÓdG πëj ¿GC ô¶àæŸG
.á∏Ñ≤ŸG ¬à¡Lh
```````````````````````````````````````````````````

âNGÎfGE ‘ Qƒª£e ᪡e áHƒ©°U øe ójõj ''»à«°ûJ''

¿GC »µ«é∏ÑdG êÉ«d hO QGófÉà°S …OÉf º‚ »à«°ûJ óªfi ∫ɪYGC π«ch ø∏YGC
,…ófQƒÑdG ºLÉ¡ŸG º°V ‘ ÚÑZGôdG áªFÉb Iƒ≤H πNO äQƒØµfGôa âNGÎfGE
''ɨ«∏°SófƒÑdG'' ¤GE ójó÷G óYÉ°üdG IQGOGE ¿ÉCH á«fÉŸ’CG áaÉë°ü∏d π«cƒdG ìô°Uh
Qƒª£e Ëôc ᪡e ¿GC ∞°ûµj Ée ,»à«°ûJ ∞∏e ™e πeÉ©àdG ‘ IÒÑc ájóL äóHGC
Iójó°T á°ùaÉæe §°Sh ¬°ùØf óé«°S PGE ,πÑ≤ŸG º°SƒŸG âNGÎfGE ™e á∏¡°S ¿ƒµJ ød
™ØJôj óbh ,√õcôe ‘ §°ûæJ Aɪ°SGC 6 øe ÌcGC OƒLh πX ‘ »°SÉ°SGC Ö°üæe ≈∏Y
áëæLGC ≈∏Y åëÑJ ÊÉŸ’CG ≥jôØdG IQGOGE ¿ƒc ôNGB ÖY’ …GC hGC »à«°ûJ º°†H Oó©dG
.»°VÉjôdG √ôjóe ìô°Uh ≥Ñ°S ɪc íjô°U áHôM ¢SGCQh á«eƒég

GQhO Ö©∏«°S ''ô°†ÿG'' ¢SQÉM
¬°†aQ hGC ¢Vô©dG ¬dƒÑb ‘ GÒÑc

Ò°ûà°ùj ÊÉ›
¢Uƒ°üîH »◊ƒÑe
É«aƒ°U »µ°ùØ«d ¢VôY
¢ùeGC ájQɨ∏ÑdG ''äQGófÉà°S'' á«eƒj äôcP
ÖîàæŸG ¢SQÉM ÜÉgh »◊ƒÑe ¢ùjGQ ¿GC
∫É≤àfG ‘ π°ü«ØdG ôe’CG ¬d ¿ƒµ«°S »æWƒdG
»µ°ùØ«d …OÉf ¤GE ÊÉ› ∫QÉc ¬æWGƒe
∫ÓN ¬HGóàfG ≈∏Y ô°üj …òdG É«aƒ°U
QÉ°ûà°SG Iójô÷G Ö°ùMh ,»Ø«°üdG ƒJÉcÒŸG
¢SQÉM ¿GC QÉÑàYÉH »◊ƒÑe ¬∏«eR ÊÉ›
Gòg ,ájQɨ∏ÑdG ádƒ£ÑdG Gó«L ±ô©j ''ô°†ÿG''
∫ƒÑb á«∏ÙG á«eÓY’EG ôjQÉ≤àdG ó©Ñà°ùJ ⁄h
»µ°ùØ«d ¢Vô©d »æWƒdG ÖîàæŸG ™aGóe
á«HhQhGC á°ùaÉæe Ö©d ‘ IÒѵdG ¬àÑZôd
.ΩOÉ≤dG º°SƒŸG

âbƒdG ¿ÉM'' :ÊÉ›
''É°ùfôa IQOɨŸ

`d Éëjô°üJ ''äQGófÉà°S'' IójôL â∏≤fh
ádƒ£ÑdG IQOɨà ¬àÑZQ ¬«a ócGC ÊÉ›
¬d í«àJ IójóL áHôŒ ƒëf á«°ùfôØdG
‘ AÉLh ,»HhQhC’G ó«©°üdG ≈∏Y ácQÉ°ûŸG
¿ÉM âbƒdG ¿GC ó≤àYGC'' :ÊÉ› íjô°üJ
á°ùaÉæe Ö©dh É°ùfôa êQÉN áHôŒ ¢Vƒÿ
¢VôY ¤GE áaÉ°VE’ÉH ¬fGC ôcòj .''á«HhQhGC
¢†©H ΩɪàgG πfi ÊÉ› óLƒj »µ°ùØ«d
á°UÉN ,á«°ùfôØdG ¤hC’G áLQódG ájófGC
âfÉ°S ¤GE áaÉ°VE’ÉH ,¿É«°ùædÉah ¿ÉjQƒd
.≥HÉ°ùdG ¬jOÉf ¿É«àjGE

ÖY’ ¿ÉCH áë°VGh øe ÌcGC IQƒ°üH GócƒDe ,ôé«ædG ΩÉeGC
¬JÉHÉ°ùM øª°V πNój ’ ≥HÉ°ùdG ¢ûjQɪ«Z ÉjQƒà«a
∫ Ó g º K I õ Y ƒ H ô e É Y ø e Ó c ¬ e É ë b EÉ H ∂ d P h , á « µ « à µ à d G
•ƒ°ûdG ‘ á«eƒég ¥GQhÉCc QƒÑL ≥«aQ ÒN’CG ‘h ÊGOƒ°S
É«ÑeÉZ AÉ≤d ‘ ôe’CG ¢ùØf ôªà°ùj óbh ,‹Ée AÉ≤d øe ÊÉãdG
.πÑ≤ŸG ᩪ÷G

IõYƒH ≈àM ¬«∏Y π°†a ¢ûàjRƒ∏«∏M
¬jOÉf ™e ∑QÉ°ûj ’ …òdG

¬cGô°TGE ΩóYh »æWƒdG ÖNÉædG äGQÉ«N ¿hÒãµdG ≥aGƒj
ÖÑ°ùH ¢Uƒ°üÿG ¬Lh ≈∏Y GófGhQ IGQÉÑe ‘ ¢SÓ«Z ∫ɪc
¿GC ’GE É«°SÉ°SGC Ö©d ÉeóæY ôé«ædG ΩÉeGC É¡∏Ñb ™°VGƒàŸG √Qƒ¡X
IõYƒH ôeÉY `d ¢ûàjRƒ∏«∏M π«°†ØJ ƒg ÜGô¨à°S’G QÉKGC Ée
RƒHOƒH ¢VÉjQ ∫GóÑà°SG Qôb ÉeóæY ¢ùÁQ ºLÉ¡e ÜÉ°ùM ≈∏Y
⁄ IõYƒH ¿GC ôe’CG ‘ ÒÙGh ,OÉà©ŸG ¬¡LƒH ô¡¶j ⁄ …òdG
º°SƒŸG ‘ …õ«∏‚E’G ∫Gƒ∏«e ¬jOÉf ™e GÒãc ∑QÉ°ûj
π«ªL º°Sƒe ≈∏Y ™bh …òdG ¢SÓ«Z ¢ùµY ,»°†≤æŸG
¬æµd ,¤h’CG áLQódG ¤GE Oƒ©°üdÉH ¬ªàNh Éaóg 14 ¬∏«é°ùàH
.''ô°†ÿG'' ™e ÉbÓWGE á≤ãdÉH ≈¶ëj ’

√ÉYóà°SGh Ióe òæe ¬H ™æà≤e ÒZ
ádƒ¡› ÜÉÑ°S’
C

’ »æWƒdG ÖNÉædG ¿ÉCH ócÉCàæ°S Ó«∏b AGQƒdG ¤GE ÉfóY GPGE
ó«YGƒŸG ¬ë°VƒJ Ée Gògh ¢ùÁQ ÖY’ ‘ ÉbÓWGE ¬à≤K ™°†j
ɪæ«M ≈àM GÒãc ¢SÓ«Z ≈Yóà°ùj øµj ⁄ ÉeóæY á≤HÉ°ùdG
óbh ,ÊÉãdG º°ù≤dG ádƒ£H ‘ ±GógC’G πé°ùjh ≥dÉCàj ¿Éc
»àdG á≤jô£dGh ܃∏°S’CG øª°V ¬dƒNO ΩóY ¤GE ÖÑ°ùdG ™Lôj
IƒYódG ¬Lh ¢ûàjRƒ∏«∏M ¿GC ’GE ,''ô°†ÿG'' ™e ɪ¡≤«Ñ£J OGQGC
¬ª°Sƒe ¢SÉ°SGC ≈∏Y ÉÃQ ¢üHÎdG Gòg ‘ ÉeÉY 28`dG ÖMÉ°üd
Éà ádƒ¡› ≈≤ÑJ á«≤«≤◊G ÜÉÑ°S’CG ¿GC ƒdh ,É°ùfôa ‘ ó«÷G
π«dódGh ¢SÓ«Z äÉ«fɵeÉEH ™æà≤e ÒZ »æ°SƒÑdG »æ≤àdG ¿GC
‘ ¬æY »∏îàdG ƒëf √ÉŒ’G ÉÃQh ,¬«∏Y √OɪàYG ΩóY
.áeOÉ≤dG ó«YGƒŸG
∫ÓeGC ídÉ°üdG óªëe

4 Ö©∏à ¢ùeGC ∫hGC Iô¡°S äôL »àdG ‹Ée á¡LGƒe â∏ªM
»ëàa ∫ɪc OÉ©àHG ƒZhOÉZGh á«HÉæ«cQƒÑdG ᪰UÉ©dÉH ähGC
,‹GƒàdG ≈∏Y á«fÉãdG Iôª∏d á≤«bO …GC ‘ Qƒ¡¶dG øY ¢SÓ«Z
IGQÉÑe IógÉ°ûà »°ùfôØdG ¢ùÁQ ºLÉ¡e ≈ØàcG ¿GC ≥Ñ°S å«M
⁄É©dG ¢SÉCc äÉ«FÉ¡f äÉ«Ø°üJ øe ¤h’CG ádƒ÷G ‘ GófGhQ
ÖNÉædG á≤K ΩGó©fG ócƒDj Ée ƒgh ,A’óÑdG óYÉ≤e ≈∏Y øe 2014
≈Yóà°SG …òdG ÖYÓdG Gòg ‘ ¢ûàjRƒ∏«∏M ó«Mh »æWƒdG
Úàæ°ùdG ‘ ÉHòHòàe √Qƒ°†M ¿Éc ¿GC ó©H ''ô°†ÿG'' ¤GE GOó›
»æWƒdG ÖîàæŸG áÑ«àc ™e ¢SÓ«Z AÉ≤H ¿GC ’GE ,ÚJÒNC’G
.¥ÓW’EG ≈∏Y ¿ƒª°†e ÒZ äÉH á∏Ñ≤ŸG ó«YGƒŸG ∫ÓN

ƒëfh ‹Ée ΩÉeGC GOó› ∑ô°ûj ⁄
É«ÑeÉZ ™e A»°ûdG ¢ùØf çhóM

á«dÉ©ØdG ¤GE ''ô°†ÿG'' `d á«eƒé¡dG ád’BG äó≤àaG ¿GE ≈àM
…GCQ Ò¨j ⁄ ∂dP ¿GC ’GE ''‹Ée Qƒ°ùf'' á¡LGƒe ∫ÓN áHƒ∏£ŸG
áLQódG »ÑY’ π°†aGC óMGC √ÉŒ »æ°SƒH ƒµfGôØdG ÜQóŸG
¢ûàjRƒ∏«∏M π°UGh PGE ,Ωô°üæŸG º°SƒŸG ‘ á«°ùfôØdG á«fÉãdG
ájOƒdG IGQÉÑŸG ‘ ™°VGƒàŸG √Qƒ¡X ó©H ¢SÓ«Z ¢û«ª¡J

á«côJ á«eÓYGE ôjQÉ≤J Ö°ùM

¢ù``«FQ ™e ¢VhÉØ```J ób ¿ƒ````µj »°ThÉ```°T
∫ƒÑ```棰SGE ‘ ''Qƒ```Ñ°S …GRÓ```jGE''
§Ñ°†dÉHh É«côJ ‘ »æWƒdG ÖîàæŸG ¢SQÉM »°ThÉ°T …Rƒa »°VÉŸG ᩪ÷G òæe óLGƒàj
‘ õjõ©dG IQƒª©e) …GRÓjGE áæjóe ¤GE ∑Éæg øe ¬Lƒàj ¿GC GQô≤e ¿Éc å«M ,∫ƒÑ棰SGE áæjóÃ
ójó÷G ¿GC ÒZ ,É«cÎd ájOÉ°üàb’G ᪰UÉ©dG øY º∏c 1200 ‹GƒM ó©ÑJ »àdG (Êɪã©dG ó¡©dG
»°ThÉ°T ™e ¢VhÉØàdG ᫨H ∫ƒÑ棰SGE ¤GE ¬°ùØæH ''QƒÑ°S …GRÓjGE'' ¢ù«FQ π≤æJ ƒg ´ƒ°VƒŸG ‘
ôcòj .á«cÎdG ''≠«d QƒÑ°S'' ¤GE ÉãjóM óYÉ°üdG øe áHô≤ŸG ™bGƒŸG óMGC ¬«dGE QÉ°TGC Ée ≥ah ∂dPh
π°ûa ó©H ¬JÉjƒdhGC øª°V ¬©°†j å«M ,»°ThÉ°T ™e óbÉ©à∏d GóL ¢ùªëàe QƒÑ°S …GRÓjGE ¿GC
.¬aƒØ°U ¤GE »JGhôµdG ¢SQÉ◊G É°ù«ØjGE ∫É≤àfG

…OÉædG ¢ù«FQ π≤æàd QÉ°TGC ''¿Éa QƒÑ°S …GRÓjGE'' ™bƒe
ÖfÉLGC ÚÑY’ ™e ¢VhÉØà∏d

¢VhÉØà∏d ∫ƒÑ棰SGE áæjóe ¤GE ¢ùeGC ∫hGC Iô¡°S …OÉædG ¢ù«FQ ∑hõ∏«°S ∑Qƒà°ShGC π≤æJ ¤GE ''¿Éa QƒÑ°S …GRÓjGE'' ™bƒe QÉ°TGCh
¤GE ™bƒŸG ô°ûj ⁄ ÖfÉLC’G ÚÑYÓdG øe áYƒ› ™e Gòch »°ûJÉHÔ«a …OÉf øe Ωô°†ıG »∏jRGÈdG ºLÉ¡ŸG ɵ«∏«H ™e
á«°Vôa ¿GC ôcòj .≥HÉ°ùdG ÊhÒeɵdG ‹hódG ºLÉ¡ŸG ΩƒJ ‘Òg ¤GE áaÉ°VGE ,»°ThÉ°T `H ∂°T ¿hO ≥∏©àj ôe’CG ¿GC ÒZ ,º¡Fɪ°SGC
π≤æJ ƒëf ¬éàj ¿Éc …ƒ≤dG ∫ɪàM’G ¿GC ÒZ ájGóÑdG òæe áªFÉb âfÉc ∫ƒÑ棰SGE ‘ QƒÑ°S …GRÓjGE ¢ù«FQ ™e »°ThÉ°T ¢VhÉØJ
.…OÉædG äÉB°ûæe ó≤Øàd …GRÓjGE áæjóe ¤GE »°ThÉ°T

≥HÉ°ùdG ójQóe ∫ÉjQ óFÉb »JƒZ ÖfÉL ¤GE Ö©∏j ób

øe á∏°ù∏°S ‘ GCóH ∂dòd ,øjõ«‡ ÚÑYÓH ¬aƒØ°U º«Yóàd QƒÑ°S …GRÓjGE ≈©°ùj É«côJ ‘ IRÉટG áLQódG ¤GE √Oƒ©°U ó©H
≥jôa ¿hO óLƒj …òdG ÊÉÑ°S’EG ‹hódGh ≥HÉ°ùdG ójQóe ∫ÉjQ ÖY’ »JƒZ QGôZ ≈∏Y Úahô©ŸG ΩƒéædG ¢†©H ™e äÉ°VhÉØŸG
IóæLGC øª°V É°†jGC OƒLƒe ÊÉfƒ«dG ÖîàæŸG ºLÉ¡e ¢Sɵ«Z ¿GC ɪc ,»°VÉŸG …ƒà°ûdG ƒJÉcÒŸG ∫ÓN ¢TÉ൰û«H IQOɨe òæe
º¡æ«H øe á«°ùfôØdG ádƒ£ÑdG ‘ ¿ƒ£°ûæj ÚÑY’ ¬JôµØe øª°V …OÉædG ¿hO ɪc ,ɵ«∏«H »∏jRGÈdG ¤GE áaÉ°V’EÉH ,»cÎdG …OÉædG
∫ .≥ëdG óÑY
.ÖfÉLGC ÚÑY’ 6 ™e óbÉ©àdG ‘ πeÉCj »cÎdG …OÉædG ¿GC ôcòj .¿É«°ùædÉa ‘ ôjOÉb π«eR õ«eƒZ
ø«ª°Sƒªd hQhGC ¿ƒ«∏e øe ôãcGC ≈∏Y π°üëà«°S

¢ûjQɪ«Z »FÉæK ø«H ⩪L »àdG á¡LGƒªdG ΩɪàgÉH â©HÉJ

…Góf'' :á«dɨJÈdG ''’ƒHGC''á«eƒj
''ÊGOƒ°S ≈∏Y ¥ƒØàj

ƒHÉL Ωó≤j »°ùfƒàdG »≤jôa’
E G
ΩÓY’
E G πFÉ°Sƒd
»≤jôa’
E G ¢ùeGC Ωób
ƒHÉL øeƒDªdG óÑY
`cGPh ójóédG ¬ÑY’
™bhh ,≥jôØdG ô≤ªH
ÖîàæªdG ÖY’
ó≤Y »æWƒdG
á≤aQ ø«ª°Sƒªd
»°ùfƒàdG …OÉædG
RhÉL …OÉe πHÉ≤ªH
ÖYÓd hQhGC ¿ƒ«∏e
ºd ø«M »a ,§≤a
…òdG »dɪdG ≠∏ѪdG ≈dGE á«eÓY’
E G ôjQÉ≤àdG ô°ûJ
∂dòHh ,á≤Ø°üdG πHÉ≤e ∞«£°S ¥Éah ¬«∏Y π°üëJ
êQÉN ¬d á«aGôàMG áHôéJ »fÉK ƒHÉL ¢Vƒî«°S
»a ™bh ¿GCh ¬d ≥Ñ°S Éeó©H ájôFGõédG »°VGQ’
C G
IGQÉÑe …GC Ö©∏j ºd ¬fGC ô«Z …ô°ùjƒ°ùdG ¿ƒ«°S …OÉf
.¿’
B G øe º°SGƒe IóY πÑb ∂dPh

EL Heddaf N° 390 - mardi 12 Juin 2012

á«dɨJôÑdG áaÉë°üdG â£YGC
É¡Ñ©d »àdG á¡LGƒª∏d Gô«Ñc ÉeɪàgG
»°VɪdG óM’
C G »æWƒdG ÖîàæªdG
ÖîàæªdG ΩÉeGC ƒZhOÉZGh »a
óLGƒJ ºµëH ∂dPh ,»dɪdG
øe ¢ûjQɪ«Z …OÉf øe øjô°üæY
øe …Góf `H ôe’
C G ≥∏©àj ,ø«ÑfÉédG
øe ÓjóH πNO …òdG »fGOƒ°Sh »dÉe
äQÉ°TGCh ,»æWƒdG ÖîàæªdG ÖfÉL
…Góf ¥ƒØJ ≈dGE ''’ƒHGC'' IójôL
»a ¬∏«eR ≈∏Y ∫h’
C G ±ó¡dG πé°ùe
Gòg .''»fGOƒ°S Ωõ¡jh πé°ùj …Góf'' âfƒæY å«M ,¢ûjQɪ«Z
ΩÉeGC »fGOƒ°S ≥dÉCJ â©HÉJ ób ∫ɨJôÑdG »a áaÉë°üdG âfÉch
.á«FÉæK ¬∏«é°ùJ ≈dGE äQÉ°TGCh GófGhQ

21

á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

:∞`````jô©àdG

±GógÓ
C d Ó«é°ùJ ôãc’
C G ó©j …òdG »°ùfôØdG ÖYÓdG
.á«fÉÑ°S’G ádƒ£ÑdG »a
5

4

3

2

1

EL Heddaf N° 390 - Mardi 12 Juin 2012

22

á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

áªjR øH :π```````````ëdG

6

BREAK

á
à
µ
æ
d
G
êGh

?íÑ°UGC GPÉe
GõjƒZƒJQƒH áHGƒH øe ∫GõàY’G QGôb øY Oƒ©j GójO

õdG ó«Y iôc
P

…O ¿ƒ°ù∏«f IOƒY ΩÉeGC É©°SGh ÜÉÑdG GõjƒZƒJQƒH …OÉf íàa
Iôc øjOÉ«e ≈dGE ''GójO'' º°SÉH ô«¡°ûdG ÉØ∏«°S ¢Sƒ°ù«N
º°†æj ó≤Y ≈∏Y ≥HÉ°ùdG ¿Ó«e ¢SQÉM ≈°†eGC å«M ,ΩOÉ≤dG
øjOÉ«ªdG øY √OÉ©àHG ó©H »∏jRGôÑdG …OÉædG ≈dGE ¬ÑLƒªH
¥Óª©dG ¢SQÉëdG ¿GC ™«ªédG ó≤àYG ¿GC ó©Hh ,ø«eÉY Ióªd
…OÉædG QOÉZ òæe ájhôµdG ¬Jô«°ùªd GóM ™°Vh
»dhódG ¢SQÉëdG ÆhGQ 2010 ΩÉY ∞«°U ''…OQÉÑeƒ∏dG''
™«ªédG ''ÉÑeÉ°ùdG'' Öîàæe ™e ácQÉ°ûe 91 ÖMÉ°Uh ≥HÉ°ùdG
IQÉ°TÓ
E d .,GõjƒZƒJQƒH øjôY øY Ohò∏d IOƒ©dG Qôbh
™e √QGƒ°ûe GCóH ÉeÉY 38 ôª©dG øe É«dÉM ≠∏Ñj …òdG GójO
ƒjôjRhôc ≈dGE π≤àfG Égó©H ,ÉjQƒà«a `d »°VÉjôdG …OÉædG
ájóf’
C G ôÑcGC ¿ƒ«Y π©L Ée ¬JÉbÉW ¬«a ôéa …òdG
»a ''…ô«fƒ°ShôdG'' íéf π©ØdÉHh ,¬Ñ≤©àJ á«HhQh’
C G
≥dÉCàdG á°üb äGCóH `cÉægh ,2000 ΩÉY ¬©e ™«bƒàdGh ¬Ø£N
πc ¿Ó«e ™e ≥≤M …òdG GójO `d Iô«ÑµdG Iô¡°ûdGh ô¡ÑªdG
.á浪ªdG äÉéjƒààdGh ÜÉ≤d’
C G

≈∏Y ÉeÉY 25 Qhôe áÑ°SÉæªH ¬ëHòH Ωƒ≤jh ÉahôN …ôà°ûj ¿GC É¡LhR øe IGCôeG âÑ∏W
á£∏Z »a ø«µ°ùªdG ±hôîdG ÖfP Éeh'' :∫Ébh êhõdG É¡«dGE âØàdÉa ,ɪ¡LGhR iôcP
.''»∏ãe QɪM ɡѵJQG

?¿É``````c ∞`````«c
É¡æe ,á«dÉ£j’
E G ájhôµdG á°SQóªdG øe êôîJh ´ôYôJh ≈HôJ
±É°üe »a ábƒeôe áfɵe πàë«d ¬∏gGC Gô«Ñc AÉgO Ö°ùàcG
¿Éc ÖjQóàdG ∂∏°ùH ≥ëà∏j ¿GC πÑbh ,ø««ªdÉ©dG ø«HQóªdG
º∏°ùJ ºK ,¿Ó«e ¿GƒdGC É¡«a πªM ÉeÉY 12 á∏«W É°Sô°T É©aGóe
1974 ΩÉY ''…OQÉÑeƒ∏dG'' …OÉæ∏d ∫h’
C G ≥jôØdG ÖjQóJ ó«dÉ≤e
…OÉf ¬∏Ñbh ô«àfGE QÉédG ÜQO ɪc ,áæ°S 35 RhÉéàj ºd √ôªYh
Iôc É¡«a ó«°ùJ á«ÑgP áÑ≤M ¬©e ±ôY …òdG ¢SƒàæaƒL
ádƒ£ÑdG Ö≤d ¬©e RôMGCh ,¢Vô©dGh ∫ƒ£dÉH á«dÉ£j’
E G Ωó≤dG
¢VÉN ɪc ,1986h 1976 ø«H Ée IôàØdG »a äGôe 6 á«dÉ£j’
E G
¿Éch ,»dɨJôÑdG ɵ«ØæHh »fɪd’
C G ï«fƒ«e ¿ôjÉH ™e áHôéJ
4 Ióªd ¬«∏Y ±ô°TGC …òdG »dÉ£j’
E G ÖîàæªdG ™e Ö«°üf ¬d
á°ùaÉæe »a `cQÉ°ûj ÜQóe ôÑcGC ´ƒÑ°S’
C G Gòg íÑ°UGCh ,äGƒæ°S
¬fGE º©f .ÉeÉY 73 õgÉæj ôªY øY á«HhQh’
C G ºe’
C G ¢SÉCc
.»fƒJÉHGôJ »fÉaƒ«L GóædôjGE Öîàæªd »dÉ£j’
E G ÜQóªdG

¤EG ∞°VGC

∂JÉeƒ∏©e

´ƒÑ°S’
C G …ó–

e
¢ù«æ«" ÜÉàc ø

ô¨°UGC ∞«jƒZGRO
πé°ùj ÖY’
hQh’
C G ‘ á«FÉæK

:QójÉæ°T

∫GƒD°ùdG

ÜGƒédG
á«HhQh’
C G ºe’
C G ¢SÉCc »FÉ¡f ≈dGE ∫ƒ°UƒdG »a âëéf »àdG äÉÑîàæªdG OóY ≠∏Ñj
ø«M »a ,»dɨdG Ö≤∏dÉH èjƒààdG IhÓM ¥hòJ øe É¡æe 9 â浪Jh ,ÉÑîàæe 12
É«aÓ°ùZƒj Öîàæe É¡dhGCh ,áaÉ°UƒdG õcôe ≈∏Y ∫ƒ°üëdG ±ô°ûH ¿Gó∏H 3 âØàcG
ºK ,1960 ΩÉY »JÉ«aƒ°ùdG OÉëJ’G ΩÉeGC ɪgô°ùNh ø«Jôe »FÉ¡æ∏d π°Uh …òdG
¢ùØf »ah ,É«dÉ£jGE ój ≈∏Y iôNGC áªjõg IQGôe óѵJh 1968 »FÉ¡f É°†jGC §°ûf
»a §≤°S ÉeóæY 1980 IQhO »a √ô«gɪL ∫ÉeGB »µ«é∏ÑdG ÖîàæªdG Ö«N ¥É«°ùdG
∫ɨJôÑdG ¿Éµa äÉÑîàæªdG √òg ôNGB ÉeGC ,á«Hô¨dG É«fɪdGC ΩÉeGC á«eÉàîdG IGQÉѪdG
ÉÑîàæe ≈≤Ñj iôNGC á¡L øe .2004 ΩÉY ¿Éfƒ«dG ΩÉeGC Ö≤∏dG ™«°V ÉeóæY
ºZQ ,äÉÑ°SÉæe 3 »a äÉ«FÉ¡æ∏d IQÉ°ùN ôãc’
C G »JÉ«aƒ°ùdG OÉëJ’Gh ''âaÉ°ûfɪdG''
.hQhÓ
C d iôNGC äGQhO »a èjƒààdG IhÓM ¥hòJh Ö≤∏dG RGôMGE øe ɪ¡æµªJ

iô`````cPh IQƒ°U

πµd
ºµJɶMÓeh ºµJGQÉ°ùØà°SGh ºµà∏Ä°SGC
Gòg ÈY Éæ©e π°UGƒàdG ≈Lôj
:Êhεd’
E G ójÈdG

Elhe
dd

?º∏©J

´ƒ``````Ñ°S’
C G Gò````g π````ãe »````a çó```````M
¿GƒL 12
ó«dGƒe
»cQɪfGO Ωób Iôc ÖY’ - ø°ùæjQƒ°S ¢SÉeƒJ :1976
»æ«àæLQGC Ωób Iôc ÖY’ - ƒà«∏«e ƒ¨«jO :1979
…ô°ùjƒ°S Ωób Iôc ÖY’ - `cƒjOôjO ¿ôjGE :1988
»∏jRGôH Ωób Iôc ÖY’ - ƒ¡æ«Jƒc Ö«∏«a :1992

äÉ«ah
»°ùfôa …OÉ°üàbG - »°SÉH ∂jQójôa :1912
»°ShQ …ôµ°ùY - »µ°ùØ«JÉNƒJ :1937

¿GƒL 13
áéæW øe ºdÉ©dG ∫ƒM ¬d á∏MQ ∫hGC »a ≥∏£æj áWƒ£H øHG :1325
¿OQ’
C G øY á«fÉ£jôÑdG äGƒ≤dG AÓL :1957

ó«dGƒe
»fɪdGC Ωób Iôc ÜQóeh ÖY’ - ∂«ÑjQ ∂jôjGE :1937
…õ«∏éfGE Ωób Iôc ÖY’ - πjQÉa ¢SƒjQGO :1980
»°ùfôa Ωób Iôc ÖY’ - GOƒdÉe ¿GQƒ∏a :1980

äÉ«ah
ájOƒ©°ùdG á«Hô©dG á∏µªªdG ∂∏e - Oƒ©°S ∫GB õjõ©dG óÑY øH ódÉN ∂∏ªdG :1982
»fÉæÑd »°SÉ«°Sh »eÓ°SGE á«YGO - øµj »ëàa :2009

QójÉæ°T Éj √Gô°ùM Éj''
É¡Ñ©∏J `cQɪfGódG ƒà«∏N
ø«©eÉWh ºµ«H
Ée ,ÉfÉ©e áëHôdÉa
∂dôjóæe …óæY
™e ™∏b QƒJƒªdG
¢ûëjGQÉeh ∫ɨJôÑdG
''¢ùÑëj

Éæ∏°Uhh ¿ÉeR Gòg''
É«fɪdGC ∂∏JQGO ¬«d
ø«ÑJ â«dhh ¿É°ûdG
Ωƒ«dG í°üH ,∂MhQ
iƒ°ùf ¢TGh ∂∏jQƒf
Ée áëHôdGh
ɪثc ¢TÉ¡æ«≤dÉW
''∫ÉëdG ¿Éc

»fɪd’
C G ¿ÉÑîàæªdG »≤à∏j
áªb »a …óædƒ¡dGh
»a GóZ áÑ¡à∏e ᫵«°SÓc
äÉ°ùaÉæe øe »fÉãdG Ωƒ«dG
¢SÉCµd á«fÉãdG áYƒªéªdG
,2012 á«HhQh’
C G ºe’
C G
ºbQ á¡LGƒªdG √òg ó©Jh
»bÓªY ïjQÉJ »a 39
Gòg øª°V øe øµd ,ÉHhQhGC
äGAÉ≤∏dG øe πFÉ¡dG Oó©dG
3 É¡æe ,᫪°SQ §≤a 9 `cÉæg
»a 2h ,á«HhQh’
C G ºe’
C G ¢SÉCc äÉ°ùaÉæe ∫ÓN 4h ºdÉ©dG ¢SÉCc äÉ«FÉ¡f »a äÉjQÉÑe
ó≤a hQh’
C G AGƒLGC ¢û«©f ÉæfGC ɪHh ,1990 ΩÉY ºdÉ©dG ¢SÉCµd á∏gƒDªdG äÉ«Ø°üàdG
»a ájóædƒ¡dG ''ø«MGƒ£dG'' `H ''âaÉ°ûfɪdG'' ™ªL AÉ≤d ∫hGC øe Ωƒ«dG IQƒ°U ºµd ÉfôàNG
Ö©∏e É¡æ°†àMG »àdG IGQÉѪdG »gh ,1980 ¿GƒL 14 »a ∂dP ¿Éch ºeÓ
C d ÉHhQhGC ¢SÉCc
.(2-3) áé«àæH ¿Éªd’
C G Rƒa âaôYh á«dÉ£j’
E G »dƒHÉf `H ''ƒdhÉH ¿É°S''

≈dÉ©J ¬∏dG áªMQh ºµ«∏Y ΩÓ°ùdG
¬JÉcôHh
≈∏Y ôµ°ûdÉH ’hGC ºµd Ωó≤JGC
»°VÉjôdG ó¡°ûª∏d ôªà°ùªdG ºµFGôKGE
»a QGôªà°S’G ºµd ≈æªJGCh …ôFGõédG
¿GC ¿hO ÉHhQhGC ºeGC ¢SÉCc »FÉ¡f ≈dGE â∏°Uh »àdG äÉÑîàæªdG øY ƒg »dGƒD°S ,OƒL’
C G ºjó≤J
?Ö≤∏dÉH èjƒààdG øe øµªàJ
IRÉÑ«J øe …óeÉM ΩÉ°ûg

É«°ShQ hõZ GCóÑj äôHÉfƒH ¿ƒ«∏HÉf :1812
πjô«µH …ôæg »°ùfôØdG ±ôW øe Ωƒ«fGQƒ«dG ô°üæY äÉYÉ©°TGE ±É°ûàcG :1901

:Iô«°†N

ºe’
C G ¢SÉCc ïjQÉJ ∞«jƒZGRO ¿’GB πNO
ÜÉ°ûdG ÖYÓdÉa ,ÜGƒH’
C G ™°ShGC øe á«HhQh’
C G
ΩÉjGC 5 ó©H 22 `dG √OÓ«e ó«©H πØàë«°S …òdG
øe øµªàj hQh’
C G ïjQÉJ »a ÖY’ ô¨°UGC íÑ°UGC
¿GC ó©H ∂dPh ,óMGh AÉ≤d »a á«FÉæK π«é°ùJ
`cÉÑ°T õg »a ƒµ°Sƒe ɵ°ù«°S ¿Gó«e §°Sh íéf
Ωƒ«dG »a ø«àÑ°SÉæe »a ∂«°ûàdG ájQƒ¡ªL
ɪc ,É«fGôchGCh É«fƒdƒH hQhGC äÉ°ùaÉæe øe ∫h’
C G
OÉëJ’G) »°ShQ »fÉK íÑ°UGC ∞«jƒZGRO ¿GC
ø«aóg π«é°ùJ øe øµªàj (É≤HÉ°S »JÉ«aƒ°ùdG
…òdG ±ƒfÉØjGE ø«àædÉa ó©H óMGh AÉ≤d »a
áî°ùædG »a É«cÉaƒ∏°Sƒµ«°ûJ ≈eôe »a É¡∏©a
»°ShôdG ºéædG IQÉ°TÓ
E d .1960 ΩÉY ≈dh’
C G
ô¨°U ºZQh óYÉ°üdG
πãe ¬fGC ’GE ¬æ°S
21 »a √OÓH Öîàæe
∫hGC âfÉch ,áÑ°SÉæe
É«fɪdGC ΩÉeGC ¬d IGQÉÑe
äÉ«Ø°üàdG »a
¢SÉCµd á∏gƒDªdG
¿Éch 2010 ºdÉ©dG
áæ°S 18 `cGòfGB ¬æ°S
.Éeƒj 116h

á«æWƒdG ádÉcƒdÉH ∫É°üJ’G hGC 021 73 14 17 ¢ùcÉØdG .021 73 14 37 :∞JÉ¡dG ≈∏Y QÉ¡°T’EG º°ù≤H Gƒ∏°üJG ºµJÉfÓY’E
.56150 :¢ùµ∏àdG 021 73 95 59 :¢ùcÉØdG .021 73 24 03 :∞JÉ¡dG .ôFGõédG - Qƒà°SÉ> ´QÉ°T ,1 :QÉ¡°T’EGh ô°ûæ∏d
.™jRƒà∏d á«æWƒdG á°ù°SƒDªdG :™jRƒàdG SIO Üô¨dG SIE - ¥ô°ûdG SIA - §°SƒdG :™Ñ£dG
(᪰UÉ©dG ôFGõédG) ó«©°S QƒH 66 ºbQ .Ü .¢U :»dÉàdG ¿Gƒæ©dG ≈∏Y ÉæH Gƒ∏°üJG :ºµJÓ°SGôe ™«ªéd
.É¡HÉë°UGC ≈dGE OôJ ’ IójôédG ≈dGE π°üJ »àdG äÉWƒ£îªdGh ≥FÉKƒdG πc :á¶MÓe

af.bo
o

πg

k@g

mail.
com

ÊÉÑ°SGE ∫hGC ¢SÉ«°SÉc
ÉHhQhGC ¢SÉCµd äÉ«FÉ¡f 4 ‘ ∑QÉ°ûj

¢SÉ«°SÉc ôµjGE ≥ëàdG
øjòdG ø«ÑYÓdG áÑcƒµH
ï°ùf ™HQGC »a GƒcQÉ°T
ºe’
C G ¢SÉCc äÉ«FÉ¡f øe
íÑ°ü«d ,á«HhQh’
C G
Gòg ≥≤ëj »fÉÑ°SGE ∫hGC ∂dòH
¢Sƒ«JÉe QÉJƒd ¿Éch ,ô«ÑµdG RÉéf’
E G
øe πµjɪ°T ôà«H ,É«fɪdGC øe
Góædƒg øe ôàæjh ¿hQGCh `cQɪfGódG
»a ºbôdG Gòg Gƒ≤≤M øe ∫hGC ºg
ΩÉY ádƒ£H »a ºK ,2000 IQhO
¿Éa øjƒjOGE øe πc º°†fG 2008
hQófÉ°ù«dGC ,…óædƒ¡dG QÉ°S ôjO
™HQ’
C G ÜÉë°UGC áªFÉ≤d »°ùfôØdG ΩGQƒJ ¿É«∏«dh »dÉ£j’
E G hô«H πjO
ádƒ£ÑdG ™FÉbh äAÉLh ,hQhÓ
C d áØ∏àîe äÉ©ÑW »a äÉcQÉ°ûe
∫ƒNO ó¡°ûàd É«fGôchGCh É«fƒdƒH øe πc »a ájQÉédG á«dÉëdG
''ÉNhQ’'' Öîàæe øjôY »eÉM ¢SÉ«°SÉc ɪg øjôNGB ø«ÑY’
ÖîàæªdG óFÉb ô«còà∏d .…ójƒ°ùdG ™aGóªdG Æô«Ñ∏«e ±ƒdhGCh
äGAÉ≤∏dG »a RƒØdG äGôe OóY »a »°SÉ«≤dG ºbôdG ∂∏ªj »fÉÑ°S’
E G
.GQÉ°üàfG 96 `H á«dhódG

(᪰UÉ©dG ôFGõédG) ó«©°S QƒH 66 ºbQ .Ü.¢U :ÉeGQƒfÉ> IójôL øY Qó°üj »eÓYGE ≥ë∏e
021 73 86 30 :¢ùcÉØdG .021 73 94 14 :∞JÉ¡dG
.OGóM ∫OÉY :ô`jôëàdG ¢ù«FQ ÖFÉf .»î«°T óªëe :ô`jôëàdG ¢ù«FQ .ó©°SƒH πMÉc :ô`°ûædG ôjóe
º«°ùf - º°SÉ≤∏H óªëe - …Qójƒb ∞°Sƒj - »Ñjô©d ≥ëdG óÑY - »fƒN ¢ùfƒj - ∫ÓeCG óªëe :ôjôëàdG
»fɪ°üY ∫ɪc - »∏jÉÑb QGõf ô°†îd - â°SQGh ô°SÉj - ájQOGƒf øjódG ∞«°S - ô«Ñ°T øH ø«eCG - »≤jó°U

EL Heddaf N° 390 - mardi 12 Juin 2012

23

á©HGôdG áæ°ùdG 2012 ¿GƒL 12 AÉKÓãdG -390 Oó©dG

‫‪caricature‬‬

‫لوف ي�شكر مورينيو‬
‫علـــى تطويــــره‬
‫لـ �أوزيل وخ�ضرية‬

‫ح�سنـــاوات �أوروبـــا يتناف�ســـن‬
‫على لقب �أجمل جميالت �أورو ‪2012‬‬

‫انتهزت العديد من‬
‫القنوات ومواقع الإنرتنت‬
‫فر�صة افتتان امل�شاهدين‬
‫واجلماهري العربية‬
‫بجمال م�شجعات خمتلف‬
‫املنتخبات الأوروبية‬
‫امل�شاركة يف ك�أ�س �أوروبا‬
‫‪ 2012‬واللواتي غزون‬
‫مدرجات املالعب التي‬
‫حتت�ضن لقاءات هذه‬
‫املناف�سة الكربى ومتكنن‬
‫من خطف الأ�ضواء‬
‫حتى من جنوم املنتخبات‬
‫�أنف�سهم‪ ،‬حيث ا�ستثمرت‬
‫العديد من القنوات‬
‫واملواقع �صور ومقاطع‬
‫فيديو ه�ؤالء احل�سناوات‬
‫من �أجل رفع ن�سبة‬
‫امل�شاهدة واملتابعة‪ ،‬فيما‬
‫�أطلقت العديد من املواقع‬
‫م�سابقات خا�صة بجوائز‬
‫معتربة تعنى باختيار‬
‫�أجمل منا�صرة خالل‬
‫�أورو ‪ ،2012‬وهي امل�سابقة‬
‫التي ت�ضم �إ�ضافة �إىل‬
‫امل�شجعات الأوروبيات‬
‫�أ�شهر الوجوه املتواجدة‬
‫يف بولونيا و�أوكرانيا‬
‫يف �صورة �إرينا �شايك‬
‫�صديقة كري�ستيانو‬
‫رونالدو و�شاكريا �صديقة‬
‫جريارد بيكي والعديد‬
‫من احل�سناوات ال�شهريات‬
‫يف الدورة‪.‬‬

‫�شكر يواكيم لوف مدرب املنتخب‬
‫الأملاين جوزي مورينيو مدرب‬
‫ريال مدريد كثريا نظري العمل‬
‫الذي قام به مع كل من م�سعود‬
‫�أوزيل و�سامي خ�ضرية الدوليني‬
‫الأملانيني اللذين يلعبان يف‬
‫النادي امللكي‪ ،‬وكان لوف قد‬
‫التقى مورينيو بعد نهاية لقاء‬
‫�أملانيا ‪ -‬الربتغال حيث تبادال‬
‫�أطراف احلديث‪ ،‬وهي الفر�صة‬
‫التي ا�ستغلها مدرب �أملانيا ليتقدم‬
‫بجزيل ال�شكر �إىل مورينيو‪ ،‬وقال‬
‫لوف لو�سائل الإعالم �إنه عرب‬
‫عن امتنانه الكبري لـ "ال�سبي�شل‬
‫وان" نظري العمل الكبري الذي‬
‫قام به مع كل من خ�ضرية و�أوزيل‬
‫والذي انعك�س على �أدائهما مع‬
‫"املان�شافت"‪ ،‬و�أ�ضاف‪" :‬مورينيو‬
‫�ساهم يف تطوير �أوزيل‬
‫وخ�ضرية وجعلهما �أف�ضل مما‬
‫كانا عليه قبل اللعب يف ريال‬
‫مدريد حتت �إمرته‪ ،‬ونحن الآن‬
‫ن�ستفيد كثريا من ذلك وهذا ما‬
‫�شكرت مورينيو عليه"‪.‬‬

‫مورينيو ي�شارك يف فعاليات الت�ضامن يف �سنغافورة‬
‫�سافر جوزي مورينيو مدرب ريال مدريد مبا�شرة من بولونيا �أين زار بع�ض العبي الريال امل�شاركني‬
‫يف �أورو ‪ ،2012‬لدعمهم على منت طائرة خا�صة نحو العا�صمة الإ�سبانية مدريد ومن هناك �سي�سافر‬
‫مرة �أخرى نحو �سنغافورة �أين �سي�شارك يف فعاليات الت�ضامن الذي تنظمه �سلطات البالد‪ ،‬حيث‬
‫من املنتظر �أن يلتقي مورينيو مع عدد من كبار م�س�ؤويل �سنغافورة‪ ،‬يف حني تطمح هذه البالد‬
‫�إىل الرتويج لريا�ضة كرة القدم عن طريق زيارة املدرب الربتغايل ال�شهري على م�ستوى العامل‪.‬‬
‫وذكرت التقارير �أن مورينيو لن يكتفي بزيارة �سنغافورة حيث ينوي ال�سفر �إىل ماليزيا و�إندوني�سيا‬
‫لق�ضاء بع�ض الأيام من الراحة واال�ستجمام رفقة العائلة بعد مو�سم �شاق ومتعب‪� ،‬إذ �سيكون‬
‫"ال�سبي�شل وان" يف عطلة �إىل غاية ‪ 23‬جوان‪ .‬وكان مورينيو قد �أكد خالل ت�صريحات له �أنه لن‬
‫يكون حملال للأورو على اجلزيرة الريا�ضية طيلة �أطوار املناف�سة �إال �أنه �أ�شار �إىل احتمال تعاونه‬
‫مرة �أخرى مع القناة القطرية‪.‬‬

‫جمال عار�ضــــة‬
‫�أزياء رو�سيـــــــة‬
‫يفقد �إيتو �أع�صابه‬

‫بولت يتعر�ض‬
‫حلـــادث مـــرور‬
‫يبدو �أن �أو�ساين بولت العداء‬
‫اجلامايكي ال�شهري و�صاحب‬
‫الأرقام القيا�سية يف �سباقات‬
‫الـ‪ 100‬مرت يعاين خالل الأيام‬
‫احلالية من �سوء الطالع مع‬
‫احلوادث املتكررة‪ ،‬فبعد‬
‫�أقل من �أ�سبوع على حادثة‬
‫ا�صطدامه العنيف �أثناء‬
‫اجلري مع م�شجعة كانت‬
‫تريد عبور م�ضمار ال�سباق‬
‫ها هو بولت يتعر�ض حلادث‬
‫مرور كاد يكلفه امل�شاركة‬
‫يف �أوملبياد لندن ‪،2012‬‬
‫وهي الدورة التي يح�ضر‬
‫لها العداء اجلامايكي‬
‫على قدم و�ساق منذ مدة‬
‫طويلة‪ .‬وكان بولت قد ح�ضر حفلة مع بع�ض الأ�صدقاء‬
‫واملقربني و�سهر حتى �ساعات ال�صباح الأوىل‪ ،‬ليقود �سيارته عائدا �إىل منزله لنيل ق�سط من‬
‫الراحة والنوم‪� ،‬إال �أنه و�أثناء ذلك ا�صطدم بحائط وحل�سن حظه مل ي�صب ب�أذى يف حادثة كان من‬
‫املمكن �أن تودي بحياته �أو حترمه من امل�شاركة يف الأوملبياد املقبل على �أقل تقدير‪ ،‬حيث عاد بولت‬
‫�إىل منزله �ساملا وارتاح قبل �أن يوا�صل برناجمه التدريبي يف اليوم املوايل للحادثة‪.‬‬

‫"�شقلبة" خطرية ملجازف �أمريكي ت�صنع احلدث على الإنرتنت‬
‫�صنع مقطع فيديو ق�صري لهاوي املجازفات‬
‫الأمريكي "مايك غابوف" احلدث‬
‫على مواقع الإنرتنت ومواقع التوا�صل‬
‫االجتماعي "فاي�س بوك" و"تويرت"‪،‬‬
‫حيث عر�ض املقطع جمازفة كان مايك‬
‫يريد القيام بها من �أجل �إر�سالها �إىل‬
‫خمرجي هوليود عله يتلقى عر�ضا من‬
‫هناك للعمل كممثل بديل‪� ،‬إال �أن الرياح‬
‫مل جتر كما �شاء املمثل الهاوي الذي كاد‬
‫يفقد حياته بعدما قام ب�شقلبة يف الهواء‬
‫بدراجته النارية التي ارتفعت عاليا‪،‬‬
‫ويف حني كان من املقرر �سقوط املجازف‬
‫يف مياه البحرية �سقط مايك على الأر�ض‬
‫بعدما جتاوز مياه البحرية‪ ،‬وهو ما �أثار هلع �أ�صدقائه و�أفراد عائلته الذين ح�ضروا خالل‬
‫الواقعة من �أجل ت�شجيعه‪ .‬والغريب يف الفيديو �أن كل من ي�شاهده يجزم بهالك مايك �إال �أن‬
‫احلقيقة عك�س ذلك‪ ،‬حيث جنى املجازف الأمريكي ب�أعجوبة رغم �إ�صابته بالعديد من الك�سور‬
‫يف خمتلف �أع�ضاء ج�سمه‪� ،‬إ�ضافة �إىل حروق من الدرجة الثانية‪ ،‬و�أكدت والدة مايك الذي‬
‫يقبع يف امل�ست�شفى �أن اخلوذة �أنقذت ابنها من املوت‪.‬‬

‫حذاء جديد عليه �صورة بالتيني‬
‫و�أعالم منتخبات �أورو ‪2012‬‬
‫ابتكر �إيغور زايت�سيف وهو م�صمم �أزياء �أوكراين �شهري‬
‫طريقة جديدة جلذب االنتباه والرتويج للأحذية‬
‫اجلديدة التي �أطلقها‪ ،‬حيث جمع يف جمموعته‬
‫اجلديد �صور �أعالم كل البلدان امل�شاركة يف ك�أ�س‬
‫�أمم �أوروبا ‪ ،2012‬ومل يكتف بذلك بل تعداه �إىل‬
‫و�ضع �صورة لـ مي�شيل بالتيني رئي�س االحتادية‬
‫الأوروبية لكرة القدم على خلفية هذه الأحذية‬
‫من �أجل الرتويج ملنتجه اجلديد الذي يراهن على‬
‫جعله احلذاء الأ�شهر يف البالد خالل ال�صيف احلايل‪.‬‬
‫وذكرت التقارير �أنه من امل�ؤكد �أن يغزو احلذاء‬
‫ال�شوارع الأوكرانية‪ ،‬خا�صة �أن الن�ساء الأوكرانيات‬
‫م�شهورات بع�شقهن للريا�ضة ب�صفة عامة ولكرة القدم ب�صفة خا�صة‪ ،‬وهو ما �سيدفعهن بدون‬
‫�شك �إىل امل�سارعة ل�شراء هذا احلذاء اجلديد الذي �سيخلد على �أنه من بني رموز ك�أ�س �أوروبا‬
‫التي �شاركت �أوكرانيا يف تنظيمها لأول مرة يف تاريخها‪.‬‬

‫مل يقاوم �صامويل �إيتو جنم‬
‫نادي �أجني الرو�سي واملنتخب‬
‫الكامريوين جمال ناتاليا‬
‫فوديانوفا عار�ضة الأزياء‬
‫الرو�سية وقام بتقبيلها �أمام‬
‫كامريات التلفزيون وعد�سات‬
‫امل�صورين احلا�ضرين خالل‬
‫الندوة ال�صحفية التي عقدها‬
‫الإثنان من �أجل احلديث‬
‫عن املباراة اخلريية التي‬
‫�ست�شارك فيها ناتاليا والتي‬
‫�ستقام يف العا�صمة الرو�سية‬
‫مو�سكو‪ ،‬و�إثر ت�صرفه املتهور‬
‫اعتذر مهاجم بر�شلونة و�إنتري‬
‫ميالن ال�سابق م�ؤكدا �أن جمال‬
‫ناتاليا �أبهره و�أنه مل ي�ستطع‬
‫مقاومة رغبته يف تقبيلها‪،‬‬
‫م�ؤكدا اعتذاره للجميع على‬
‫ما بدر منه‪ .‬وكانت ناتاليا قد‬
‫�أجرت جل�سة ت�صوير للرتويج‬
‫ملالب�س البحر مع حذاء ريا�ضي‬
‫خا�ص قبل االلتحاق بالندوة‬
‫ال�صحفية رفقة �إيتو‪ ،‬حيث‬
‫فاج�أت اجلميع بارتدائها للبا�س‬
‫ر�سمي لكرة القدم باللون‬
‫الأحمر مع حذاء جميل بكعب‬
‫عايل‪ ،‬وف�ضلت حمل احلذاء‬
‫الريا�ضي اخلا�ص بكرة القدم‬
‫والذي �ستلعب به املباراة‬
‫اخلريية على يديها‪ .‬للإ�شارة‬
‫�سي�شارك العديد من النجوم‬
‫املعروفني يف املباراة اخلريية‬
‫التي �ستكون حتت �شعار "�إلعب‬
‫للحياة" والتي �سيعود ريعها‬
‫للأعمال اخلريية‪.‬‬

‫اجلماهري الأملانية‬
‫تت�س ّيد �أوروبا مــــرة �أخـــرى‬
‫عبـــر الأورو‬
‫�أكدت الإح�صائيات التي �أجرتها امل�ؤ�س�سات‬
‫الإعالمية الرائدة �أن اجلماهري الأملانية‬
‫حطمت رقما قيا�سيا جديدا بعدما �شاهد‬
‫ما يقارب ‪ 15‬مليون �شخ�صا يف �أملانيا لقاء‬
‫املنتخب الأملاين الأول يف �أورو ‪ 2012‬بالأرا�ضي‬
‫الأوكرانية والبولونية �أمام املنتخب الربتغايل‬
‫والذي فاز فيه "املان�شافت" ‪ ،0-1‬حيث �أكد‬
‫الأملانيون مرة �أخرى ع�شقهم ملنتخبهم ولكرة‬
‫القدم ب�صفة عامة بعدما ت�سيدوا القارة‬
‫الأوروبية من حيث عدد اجلماهري التي تدخل‬
‫املالعب الأملانية يف كل مو�سم‪ .‬وكان الأملان قد‬
‫حريوا العامل بعدما �شاهد حوايل ‪ 10‬ماليني �شخ�ص‬
‫املباراة االفتتاحية يف املناف�سة الأوروبية بني‬
‫املنتخب البولوين ونظريه اليوناين والتي انتهت على‬
‫وقع نتيجة التعادل الإيجابي ‪.1-1‬‬

‫�أ�شلي يونـــــغ‪:‬‬
‫"�أتعر�ض للعن�صريـــة‬
‫منـــــذ طفولتـــــي"‬
‫�أكد �أ�شلي يونغ جنم هجوم املنتخب‬
‫الإجنليزي يف اعرتاف له ن�شر لأول‬
‫مرة �أنه يعاين منذ �صغره من العن�صرية‬
‫يف مالعب كرة القدم‪ ،‬وهو ما دفعه‬
‫�إىل حماربة الظاهرة منذ كان يف �سن‬
‫الـ‪ ،11‬حيث كانت �أول مرة يتعر�ض‬
‫فيها للتمييز العن�صري داخل مالعب‬
‫كرة القدم‪ ،‬وجاءت ت�صريحات العب‬
‫مان�ش�سرت يونايتد على هام�ش مطالبته‬
‫االحتادية الأوروبية لكرة القدم‬
‫بالتحرك من �أجل احلد من العن�صرية التي يعاين منها الالعبون ال�سود‪ ،‬ومتنى يونغ �أن ال يتعر�ض هو‬
‫وباقي الالعبني امل�شاركني يف �أورو ‪ 2012‬ب�أوكرانيا وبولونيا �إىل �أي �إهانات وهتافات عن�صرية‪ ،‬و�أ�ضاف قائال‪:‬‬
‫"لقد �شعرت بالقلق بعدما تعر�ض العديد من العبي املنتخب الهولندي لهتافات عن�صرية قبل بداية الأورو‪،‬‬
‫�أمتنى �أن ال يحدث يل ذلك �أو لأي العب م�شارك يف الدورة لأنه �أمر حمبط‪ ،‬لقد حاربت العن�صرية منذ �سن‬
‫الـ‪ 11‬عاما و�س�أبقى �أحاربها حتى نهاية حياتي‪� ،‬إنها �أ�سو�أ �شيء يف احلياة"‪.‬‬

‫�إيران متنع الن�ساء من م�شاهدة �أورو‬
‫‪ 2012‬فـــي الأماكن العامة‬
‫فاج�أت ال�سلطات الإيرانية العامل بخرب حظرها‬
‫الن�ساء من م�شاهدة مباريات ك�أ�س �أمم �أوروبا‬
‫‪ 2012‬يف الأماكن العامة بالبالد‪ ،‬و�أكد م�س�ؤول‬
‫بارز يف الأمن الإيراين اخلرب حينما قال �إن الأمن‬
‫�سيعاقب �أي امر�أة ت�شاهد مباريات الأورو يف‬
‫الأماكن العامة كاملقاهي وال�ساحات العمومية‪،‬‬
‫م�شددا على �ضرورة االلتزام بالقرار لأن‬
‫الأماكن العامة لي�ست البيئة املنا�سبة للمر�أة‬
‫امل�سلمة‪ ،‬خا�صة �أن الرجال قد يت�صرفون‬
‫بطريقة غري مهذبة �أثناء متابعتهم لقاءات‬
‫العر�س الأوروبي‪ ،‬و�أ�ضاف نائب رئي�س ال�شرطة‬
‫الإيرانية لل�ش�ؤون االجتماعية قائال نقال عن‬
‫وكالة الأنباء الإيرانية‪" :‬لي�س من املعقول‬
‫�أن ت�شاهد املر�أة مباريات ك�أ�س �أوروبا رفقة‬
‫الرجال يف الأماكن العامة‪ ،‬نحن رجال ونعرف‬
‫ت�صرفاتهم خالل املباريات‪ ،‬قد يتلفظون ب�ألفاظ‬
‫بذيئة"‪ .‬ويعر�ض التلفزيون الر�سمي الإيراين‬
‫�أورو ‪ 2012‬على �شا�شته وهو ما ميكن اجلميع من‬
‫متابعة اللقاءات من منازلهم دون اال�ضطرار �إىل‬
‫فعل ذلك يف الأماكن العامة‪.‬‬

‫جنوم �إجنلرتا يجلبــون حافلة مليئــــــة‬
‫مب�شروباتهــــم املف�ضلـــة من لندن‬
‫جلب م�س�ؤولو املنتخب الإجنليزي امل�شارك يف �أورو ‪ 2012‬حافلة‬
‫مليئة مبختلف امل�شروبات التي يحبها جنوم منتخب "الأ�سود‬
‫الثالثة" بعد حادثة الت�سمم التي �أ�صابت العبي املنتخب الأوكراين‬
‫جراء تناولهم مل�شروبات كحولية �سامة‪ ،‬وكان العبو �إجنلرتا قد‬
‫عربوا عن ا�ستيائهم من نوعية امل�شروبات واملياه التي تقدم يف‬
‫�أوكرانيا‪ ،‬م�ؤكدين �أن املنتخب الفرن�سي الذي �سبق له اللعب يف‬
‫�أوكرانيا علم بالأمر م�سبقا وهو ما دفعه �إىل اتخاذ الإجراءات‬
‫الالزمة وجلب امل�شروبات واملياه معه �إىل الأرا�ضي الأوكرانية‪.‬‬
‫ومل ت�سجل ال�سلطات الأوكرانية واللجنة املنظمة لـ "الأورو" �أي‬
‫احتجاج �أو �شكوى على نوعية املياه وامل�شروبات املقدمة يف البالد‪ ،‬ورغم ذلك ف�إن العديد من‬
‫املنتخبات الأوروبية قررت جلب م�شروباتها اخلا�صة من بلدانها‪ ،‬وفيما مل يعجب الالعبون‬
‫بنوعية امل�شروبات ف�إنهم مل يبدوا �أي ا�ستياء من نوعية امل�أكوالت التي تقدم يف �أوكرانياـ خا�صة‬
‫�أنها بلد م�صدر للحوم الأبقار واخلنازير لكل دول �أوروبا‪.‬‬

‫كري�ستيانو يحرج مذيعة �أملانية على املبا�شــر‬
‫�أحرج كري�ستيانو رونالدو جنم املنتخب الربتغايل وريال‬
‫مدريد الإ�سباين مذيعة تلفزيونية �أملانية بعدما رف�ض‬
‫التحدث �إليها والإجابة على �أ�سئلتها باللغة الإجنليزية لتعذر‬
‫فهم اللغة الربتغالية عليها‪ ،‬حيث ورغم �أن املذيعة كانت‬
‫تبث على املبا�شر �إال �أن رونالدو رف�ض طلبها بالإجابة على‬
‫الأ�سئلة باللغة الإجنليزية‪ ،‬م�ؤكدا �أنه ال يتحدث �سوى باللغة‬
‫الربتغالية عندما يكون مع منتخب بالده‪ ،‬ليقرر رونالدو‬
‫الرحيل وترك املذيعة دون مقابلة متحججا ب�ضيق الوقت‬
‫لت�ضطر امل�سكينة �إىل �شرح الق�صة بكاملها للم�شاهدين‪.‬‬
‫ومل تكن هذه املرة الأوىل التي يت�صرف فيها رونالدو بهذه‬
‫الطريقة حيث �سبق له �أن فعل ذلك يف العديد من املرات رغم‬
‫كونه يتقن اللغة الإجنليزية جيدا باعتباره لعب �سابقا يف‬
‫البطولة الإجنليزية يف �صفوف مان�ش�سرت يونايتد‪.‬‬

‫العدد ‪ -390‬الثالثاء ‪ 12‬جوان ‪ ٢٠١٢‬ال�سنة الرابعة‬

‫‪24‬‬

‫‪EL Heddaf N° 390 - Mardi 12 Juin 2012‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful