‫التوتر الكهربائي‬

‫‪ - I‬التوتر الكهربائي‬
‫‪ -1‬مفهوم التوتر الكهربائي‬
‫ما الذي يجعل الشحنات الكهربائية (الكترونات) تنتقل من النقطة ‪ Ρ‬إلى النقطة ‪ Ν‬؟‬

‫بالمماثلة‪ ,‬ما الذي يجعل ماء النهر يتدفق من األعلى نحو األسفل ؟‬

‫شكل ‪1‬‬
‫استنتاج‪:‬‬
‫لكي يتدفق الماء البد من وجود فرق في االرتفاع بين أعلى النهر وأسفله فنقول إن هناك ال تماثال بين‬
‫طرفي النهر‪.‬‬
‫لينتقل التيار في المصباح البد من وجود فرق في الحالة الكهربائية بين النقطتين ‪ Ρ‬و‪ Ν‬فنقول إن هناك ال‬
‫تماثال بين ‪ Ρ‬و‪.Ν‬‬
‫نسمي هذا االتماثل ب "فرق الجهد" أو " التوتر الكهربائي "‬

‫‪1‬‬

‫‪ -2‬التوتر مقدار جبري‬ ‫بواسطة فولطمتر نقيس التوتر بين مربطي الموصل الكهربائي ‪.‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪.‬المقدار الذي يمثل تركيز الشحن هو" الجهد الكهربائي" بين مربطي العمود ‪N‬و‪.D‬‬ ‫شكل ‪2‬‬ ‫التوتر الكهربائي بين النقطتين ‪ A‬و ‪ B‬في الدارة الكهربائية مقدار جبري أي أن ‪:‬‬ ‫تمثيل التوتر‪-3‬‬ ‫‪ -‬نرمز للتوتر الكهربائي بالرمز‬ ‫‪U‬‬ ‫ نمثل اصطالحا التوتر الكهربائي بين نقطتين بسهم‪.‬‬‫ بالنسبة للمولد نمثل سهم التوتر في نفس منحى التيار الكهربائي (اصطالح مولد)‪.‬وبسبب فرق الجهد هذا يجعل العمود‬ .‬أما بالنسبة لثنائي‬‫قطب مستقبل نمثل سهم التوتر في المنحى المعاكس للتيار الكهربائي (اصطالح مستقبل)‪.‬‬ ‫شكل ‪: 3‬‬ ‫‪ -4‬فرق الجهد الكهربائي‬ ‫* التوتر بين مربطي عمود‪:‬‬ ‫يتوفر المربط السالب للعمود على فائض من االلكترونات بينما هناك نقص في االلكترونات في القطب‬ ‫الموجب‪ . P‬يوجد إذن‬ ‫فرق الجهد نرمز له ب‬ ‫أو بالتوتر الكهربائي‬ ‫االلكترونات الحرة في حركة‪.

‬بين نقطتين‬ ‫‪ A‬و ‪ B‬من دارة ’ نعرف فرق الجهد ب‬ ‫وحدة الجهد الكهربائي هي الفولط‬ ‫أو بالتوتر الكهربائي‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‫شكل‪4‬‬ ‫* التوتر بين نقطتين من دارة‪:‬‬ ‫في دارة كهربائية يكون الجهد ‪ V‬قصويا في القطب الموجب ودنويا في القطب السالب ‪ .A‬‬ ‫الحالة يساوي التوتر الكهربائي‬ ‫‪ -II‬قياس التوتر الكهربائي‬ ‫* وحدة التوتر الكهربائي‬ ‫وحدة التوتر الكهربائي هي الفولط‬ ‫* استعمال الفولطمتر‬ ‫نقيس التوتر بواسطة جهاز الفولطمتر’ ونرمز له بالرمز‬ ‫الفولطمتر جهاز مستقطب أي أن له ‪ .‬‬ ‫هيكل دارة كهربائية *‬ ‫لتحديد قيمة الجهد الكهربائي لنقطة من دارة كهربائية يجب اختيار نقطة مرجعية تكون مرتبطة بالهيكل‬ ‫أو باألرض وتسمى ب "هيكل الدارة الكهربائية" واصطلح أن‬ ‫شكل ‪5‬‬ ‫أي أن‬ ‫وبما أن ‪ B‬مرتبطة بالهيكل فان‬ ‫الجهد الكهربائي في النقطة ‪.‬وفي هذه‬ .:‬قطب موجب هو ‪V‬‬ ‫‪ -‬قطب سالب هو ‪COM‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪ .

‬حيث نربط المربط ‪ V‬بالنقطة ‪ A‬و المربط ‪ COM‬بالنقطة ‪ .‬‬ ‫شكل ‪6‬‬ ‫نحدد قيمة التوتر المقاسة بواسطة فولطمتر ذي االبرة بالعالقة التالية ‪:‬‬ ‫حيث ‪ C‬العيار المستعمل و ‪ n‬عدد التدريجات المشارة من طرف االبرة ‪ .‬‬ ‫مثال‪ :‬تشير إبرة الفولطمتر (شكل ‪ ) 6‬إلى قيمة ‪ 34‬تدريجة (بالنسبة للتيار المستمر) ’باختيار عيار ‪10V‬‬ ‫تكون قيمة التوتر هي‪:‬‬ ‫شكل ‪7‬‬ ‫‪4‬‬ .‬نركب جهاز الفولطمتر على التوازي بين هاتين‬ ‫النقطتين‪ .‬و‪ n0‬عدد‬ ‫تدريجات الميناء‪.‬‬ ‫كل قياس يصاحبه ارتياب مطلق ناتج عنه ويعطى بالعالقة التالية ‪:‬‬ ‫حيث إن ‪ a‬الفئة و تحدد من طرف صانع الجهاز و‪ C‬العيار المستعمل’ وفي هذه الحالة تكتب القيمة‬ ‫المقاسة على الشكل‪:‬‬ ‫نحسب االرتياب النسبي بالعالقة التالية‪:‬‬ ‫كلما كان االرتياب النسبي ضعيفا كان القياس دقيقا‪. B‬ثم نقيس التوتر‬ ‫‪.‫لقياس التوتر بين نقطتين ‪ A‬و ‪ B‬من دارة كهربائية ‪ .

‬‬ ‫‪ ‬حالة سلك الربط‬ ‫التوتر بين طرفي سلك للربط منعدم‪.‬‬ ‫‪ ‬حالة قاطع التيار‬ ‫‪5‬‬ .‬يمكننا استعمال الفولطمتر العددي أو الرقمي لقياس التوتر فهو أكثر‬ ‫دقة ويعطي قيمة التوتر مباشرة على شاشته‪.‫باإلضافة إلى الفولطمتر ذي اإلبرة ‪.‬‬ ‫‪ -III‬خاصيات التوتر الكهربائي‬ ‫‪-1‬التوتر بين مربطي ثنائي قطب معزول‬ ‫يكون التوتر بين مربطي مولد معزول غير منعدم‬ ‫يكون التوتر بين مربطي مستقبل معزول منعدما‬ ‫شكل ‪7‬‬ ‫‪-2‬التوتر بين مربطي ثنائي قطب يمر فيه تيار كهربائي‬ ‫إذا مر تيار كهربائي في ثنائي قطب فهذا يعني حتما وجود توتر بين مربطيه‪.

‬‬ ‫في المثال التالي (شكل ‪) 9‬‬ ‫النقطتين ‪ P‬و ‪ A‬لهما نفس الجهد‬ ‫النقطتين ‪ B‬و ‪ C‬لهما نفس الجهد‬ ‫النقطتين ‪ D‬و ‪ N‬لهما نفس الجهد‬ ‫شكل ‪9‬‬ ‫‪-4‬الدارة المتفرعة ‪ :‬قانون تساوي التوترات‬ ‫‪6‬‬ .‫يكون التوتر بين مربطي قاطع مغلق منعدما‪.‬مجموع التوترات بين مربطي األجهزة‬ ‫المركبة على التوالي بين هاتين النقطتين‪.‬‬ ‫يساوي التوتر بين مربطي قاطع مفتوح التوتر بين مربطي المولد‪.‬‬ ‫شكل ‪8‬‬ ‫‪-3‬الدارة المتوالية ‪ :‬قانون إضافية التوترات‬ ‫يساوي التوتر بين نقطتين من جزء من دارة كهربائية‪ .

D‬و ‪ N‬لها نفس الجهد‬ ‫شكل‪11 11‬‬ ‫‪ -IV‬التوترات المتغيرة‬ ‫‪-1‬راسم التذبذب‬ ‫شكل ‪11‬‬ ‫يستعمل راسم التذبذب لمعاينة و قياس التوتر بين مربطي ثنائي قطب‪. t‬‬ ‫سرعة الكسح هي المسافة التي تقطعها البقعة الضوئية خالل الزمن ‪.‬والتي يشير إليها الزر ‪s. U‬‬ ‫عندما نحرك البقعة الضوئية بواسطة زر سرعة الكسح ‪.‬‬ ‫عند تطبيق توتر‪ U‬بين الصفيحتين ‪ Y‬و ’‪ Y‬نالحظ انتقال البقعة الضوئية رأسيا‪ :‬المحور ’‪YY‬‬ ‫هو محور التوترات ‪.‬نالحظ انتقال البقعة الضوئية على المحور ‪x’x‬‬ ‫متناسبة اطرادا مع الزمن‪.‬‬ ‫في المثال التالي (شكل ‪) 11‬‬ ‫النقط ‪.B.‫تكون التوترات الكهربائية بين ثنائيي قطب مركبين على التوازي بين مربطي مولد‪ .‬‬ ‫المحور األفقي ‪ x’x‬هو محور الزمن ‪.cm-1‬‬‫وتمكننا من الحصول على الزمن ‪.E.‬مساوية لتوتر‬ ‫المولد‪.C . P‬و‪ A‬لها نفس الجهد‬ ‫النقط ‪F. t‬‬ ‫‪7‬‬ .

)s‬‬ ‫‪-‬التردد هو عدد األدوار في الثانية‬ ‫مثال‪:‬‬ ‫‪T = 4div* 0.‬وحدة الدور هي‬ ‫الثانية (‪.cm-1‬و ‪ x‬هوعدد التدريجات ب‬ ‫‪.‫بتطبيق العالقة التالية ‪ t=kx.Y‬وهذه العالقة تمكن من تحديد التوتر الكهربائي المطبق ‪.x‬حيث إن ‪ kx‬الحساسية االفقية ب ‪ s.5ms/div = 2ms‬‬ ‫ملحوظة‪ :‬كلمة متناوب تعني أن التوتر يكون مرة موجبا ومرة سالبا‪. U‬‬ ‫‪ -2‬معاينة توتر متناوب جيبي‬ ‫نالحظ منحنى جيبيا له قيمة قصوية ‪.‬‬ ‫*التوتر األقصى ‪ Umax‬والتوتر الفعال ‪Ueff‬‬ ‫‪8‬‬ .cm‬‬ ‫ الحساسية الراسية تتناسب اطرادا مع التوتر المطبق بين الصفيحتين ’‪ YY‬ونعبر عنها بالعالقة التالية‪:‬‬‫‪ U=Sy. Um‬‬ ‫لتحديد ‪ Um‬نحسب التوتر ذروة‪ -‬ذروة‬ ‫(‪(tension crête à crête‬‬ ‫*الدور والتردد‬ ‫نسمي الدور المدة الزمنية التي يتكرر‬‫فيها التوتر ‪ U‬بنفس الشكل‪.

‬‬ ‫في النشاط (‪ )11‬نجد‬ ‫‪Um=6‬‬ ‫التوتر الفعال هو التوتر الذي يشير إليه الفولطمتر‪ .‫يتغير التوتر المتناوب الجيبي بين قيمتين حديتين ‪ +Um‬و ‪ -Um‬ونسمي ‪ Um‬القيمة القصوية للتوتر أو‬ ‫التوتر األقصى‪.‬رمزه ‪ Ue‬ووحدته (‬ ‫يرتبط التوتر األقصى بالتوتر الفعال بالعالقة التالية ‪:‬‬ ‫ملحوظة ‪ :‬هذه العالقة تطبق فقط إذا كان التوتر متناوبا جيبيا‬ ‫‪-3‬معاينة توترات متغيرة أخرى‬ ‫* توتر مثلثي‬ ‫* توتر مربعي‬ ‫‪9‬‬ .‬ويقاس بواسطة راسم التذبذب‪.

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful