‫ماذا تعني المعمودية؟‬

‫‪ 1‬على الرغم من أن المعمودية اليوم أصبحت مناسبة اجتماعية‪ ،‬تحليل‬
‫معاهناه وكل ما ينطوي عليها هو أمر مهححم جححدا‪ ،‬لهنهححا تشححكل إحححدى المفففاهيم‬
‫والحقائق الساسية للعقيدة المسيحية‪ ،‬المذكورة من بولس عندما كتب‪":‬لذلك‬
‫وهنحن تاركون كلم بففداءة المسففيح لنتقححدم الححى الكمححال غيححر واضححعين ايضححا‬
‫اساس التوبة محن العمحال الميتحة واليمحان بحال تعليففم المعموديففات ووضحع‬
‫اليادي قيامة الموات والدينوهنة البدية‪) ".‬عبراهنيين ‪(2-1:6‬‬
‫‪ 2‬المعمودية كلمححة تححأتي مححن مصححطلح الكلمححة اليوهناهنيحة " "‪βάπτισμα‬‬
‫طفف"س" ‪ .‬علححى مححر القححرون‪ ،‬يمكححن القححول بححأن‬
‫غ "سْ‬
‫‪ ((baptisma‬وتعنححي " َ‬
‫المعمودية‪ ،‬كغيرها من الحقائق الساسية الرخرى‪ ،‬فقدت معناها الصلي‪ .‬ففي‬
‫القحرن الول ظهحرت الفكحار الحتي أدت إلحى الرتحداد الحذي تنبحأ عنحه يسحوع‬
‫عندما‪" :‬قدم لهم مثل آرخر قائل‪ .‬يشبه ملكوت السححموات اهنسححاهنا )يسححوع( زرع‬
‫زرعففا جيففدا فححي حقلححه‪ .‬وفيمححا النححاس هنيححام )بعححد مححوت الرسححل( جححاء عففدوه‬
‫)الشيطان( وزرع زوانا في وسط الحنطة ومضى‪) ".‬متى ‪(25-24:13‬‬
‫في العام ‪ ،51‬وبعد ثماهنيححة عشححر عامححا فقححط علححى مححوت يسححوع‪ ،‬ذرّكححر بححولس‬
‫التلميذ بهذا المثل وحذرهم قائل‪" :‬لن س ّر المثم الن يعمل فقط الى ان يرفع‬
‫من الوسط الذي يحجز الن وحينئذ سيستعلن الثيححم الححذي الححرب يبيححده بنفخححة‬
‫فمححه ويبطلححه بظهححور مجيئححه‪ .‬الححذي مجيئحه بعمححل الشححيطان بكححل قححوة وبآيففات‬
‫وعجائب كاذبة وبكل خديعة المثم في الهالكين لهنهم لم يقبلوا محبة الحق حتى‬
‫يخلصوا‪ .‬ولجل هذا سيرسل اليهم ال عمل الضلل حتى يصدقوا الكذب لكي‬
‫يدان جميع الذين لم يصدقوا الحق بل سروا بالثم" )‪2‬تسالوهنيكي ‪(12-7:2‬‬
‫‪ 3‬عندما هنام الرسل في الموت‪ ،‬الزوان الذي زرع من قبل "العححدو" هنمححى‬
‫بسرعة بين القمح‪ ،‬وبعد بضعة قرون‪ ،‬تضاربت الهنقسححامات‪ ،‬كمححا هححو مححبين‬
‫في هذا المخطط‪:‬‬

‫اليوم‪ ،‬ضاع المعنى الحقيقي للمعمودية الصلرّية تماما في الكثر من ‪41،000‬‬
‫طائفححة مسححيحية الغيححر متجاهنسححة‪ .،‬ولكححن هححذا الرتبححاك يححأتي مححن العديححد مححن‬
‫التفسيرات الخاطئة المقبولة في المسيحية التي اتححت بعححد الرسححل‪ ،‬لن الكتححاب‬
‫المقدس واضح حول معناها ول يعطي مجال إلى تفسيرات غامضة‪.‬‬
‫دعوهنححا هنفحححص التقاليححد والطقححوس حححول المعموديححة فححي مختلححف الطوائححف‬
‫المسيحية‬
‫‪ 4‬معمودية الفطفال‪ :‬تختلف بحسب الطائفة المسيحية‪ ،‬وتحدث عن طريق‬
‫الرش‪ ،‬الغمر أو دلق الماء‪ ،‬ولكن دائما "باسم الب والبن والححروح القححدس"‪،‬‬
‫الصيغة الثلثية الموجودة في اغلب الطقوس الدينية المسيحية‪.‬‬
‫المعمودية بالرش تعمد على رش الماء ثلث مححرات علححى الفحرد "باسحم الب‬
‫والبن والروح القدس‪".‬‬
‫المعمودية عن فطريق الدلق وتعتمد على صب المحاء ثلث محرات علحى رأس‬
‫الشححخص "باسححم الب والبححن والححروح القححدس‪ ".‬كححاهنت تفضححل هححذه الطريقححة‬
‫لتعميد الطفال منذ هنهاية اللفية الولى‪ ،‬ومنذ القرن الثالث عشر هي الطريقححة‬
‫المستخدمة في الغرب‪.‬‬
‫المعمودية بالتغطي"س كاهنت الكثر اهنتشارا‪ ،‬على الرغم مححن أن اليححوم تحصححل‬
‫فقط بين السوريين‪ .‬وتتكون من صب الماء على المعتمد ثلث مححرات‪" ،‬باسححم‬
‫الب والبن والروح القدس"‪ ،‬ثم يغطس في الماء‪.‬‬

‫المعمودية بالتغطي"س الكلي هو الكثر استخداما عنححد العديححد مححن المعمححداهنيين‬
‫والرثوذكسية الشرقية‪ .‬يتم غمر جسم المعتمد في المححاء ثلث مححرات‪" ،‬باسححم‬
‫الب والبن والروح القدس‪".‬‬
‫‪ 5‬ليس في العهد الجديد ول في القرون الولى للجماعات المسححيحية أدلححة‬
‫على الممارسات الموصوفة هنا‪ ،‬ولكن الكتححاب المقحدس ينححص بوضححوح علحى‬
‫أهنه يمكن فقط اعتماد أولئك الذين مارسوا اليمففان بالمسففيح‪ ،‬وإذا كححان لححدينا‬
‫هذا في العتبار‪ ،‬هنفهم أن معمودية الطفال ل يمكن أن تكون ممارسة مقبولححة‬
‫فححي المعموديححة الرسححولية‪ .‬المعموديححات المسححجلة فححي الكتححاب المقححدس تشححير‬
‫حصرا للبالغين‪ ،‬الطفل ل يمكن أن يدرك مححا يعنيححه اليمححان فححي المسححيح‪ ،‬ول‬
‫يمكن أن يقرر بوعي إطاعة المسيح‪ ،‬وان يفهم ما تمثله المعمودية‪ .‬ومع ذلححك‪،‬‬
‫فإن البعححض يعتححبر ان الاشححارة فححي العهححد الجديححد لتعميححد "الححبيت كلححه"‪ ،‬هححي‬
‫معمودية الشخص البالغ مع جميع أفراد أسرته‪ ،‬بمححا فححي ذلححك الطفححال ايضححا‪.‬‬
‫)أعمحححال ‪33،15:16‬؛ححح ‪ 8:16‬و ‪ 1‬كورهنثحححوس ‪ (16:1‬الن‪ ،‬يتحححم اسحححتخدام‬
‫مصطلح "السححرة أو السححر" كمححا هححو الحححال فححي الكتححاب المقححدس‪ ،‬باسححتثناء‬
‫الطفال حديثي الولدة والطفححال الصححغار‪ .‬علححى سححبيل المثححال‪ ،‬عنححدما يححذكر‬
‫بولس المرتدين في رسالته إلى تيطس ‪ ،‬يقول "فحاهنهم يقلبحون بيوتففا بجملتهففا"‬
‫)تيطس ‪ (11:1‬كلمات من الواضح أهنححه ل يمكححن أن تشححمل الطفححال‪ ،‬وعنححدما‬
‫هنقرأ في صموئيل "وصححعد الرجححل ألقاهنححة وجميففع بيتففه ليذبححح للححرب الذبيحححة‬
‫السنوية وهنذره"‪ .‬يقول فححي العححدد اللحححق "ولكححن حرّنححة لححم تصححعد لهنهححا قححالت‬
‫لرجلها متى فطم الصبي آتي به ليتراءى امام الرب ويقيم هناك الححى البححد‪) ".‬‬
‫‪1‬صموئيل ‪(22-21:1‬‬
‫‪ 6‬في بدايححة القححرن الثححالث‪ ،‬ترتليححان )‪ ،(225-150‬وهححو مححدافع مسححيحي‬
‫ملحححوظ‪ ،‬اهنتقححد ممارسححة معموديححة الطفححال فححي هححذه الكلمححات‪" :‬وفقححا لحالححة‪،‬‬
‫ورغبة‪ ،‬وعمر كل واحد‪ ،‬فمن الفضل أن تتأرخر المعموديححة‪ ،‬ورخاصححة عنححدما‬
‫هنتحدث عن الطفال ‪ ...‬بالتأيد قال الرب‪" :‬دعوا الطفحال يحأتون إلحي‪ "،‬ليحأتوا‬
‫هنعم‪ ،‬ولكن عندما يكبرون‪ ،‬ليأتوا هنعم‪ ،‬ولكن عندما يبلغون من العمر ما يكفي‬
‫ليتعلموا‪ ،‬عندما يعرفوا بالفعل الى من يقتربون‪ .‬ليصبحوا مسححيحيين‪ ،‬ولكنهححم‬
‫عندما يكونون قادرين على معرفة المسيح "‪) .‬ترتليان ‪di baptismo ،18:‬‬
‫‪(5... 6‬‬
‫على الرغم من هذا‪ ،‬معمودية الطفال تم تأسيسها كمعيححار إلزامححي فححي القححرن‬
‫الخامس‪ .‬في إطاعة للحكام البابوية‪ ،‬في عام ‪ 418‬بمجلس قرطاجة ومن قبل‬

‫‪ 200‬من الساقفة‪ ،‬تم إهنشاء ثماهنية عقائد‪ ،‬واحدة منهم هي معمودية الطفححال‪.‬‬
‫بالضافة إلى ذلك‪ ،‬أدان هنفس هذا المجلس "أولئك الححذين يرفضححون بححأن يعمححد‬
‫الطفال عند مغادرة الرحم"‪ ،‬وذكر اهنه "فححي ظححل حكححم اليمححان" فيمححا يتعلححق‬
‫بالخطيئة الصلية "أيضححا الطفححال‪ ،‬والححذين لححم يتمكححن لهححم بعححد مححن ارتكححاب‬
‫الخطيئة‪ ،‬يعتمدون حقا لمغفرة الخطايا‪ ،‬وهذا من رخلل التجديد‪ ،‬يمكن تنقيتهححم‬
‫مما حصلوا عليه بالولدة "‪Gian Domenico Mansi ، Sacrorum) .‬‬
‫‪ Conciliorum، 3، 810 ... 815‬و ‪(327 ،4‬‬
‫‪ 7‬موضوع آرخر يختلف مع الكتاب المقدس‪ ،‬هففو فففي اسففم مففن ينبغففي أن‬
‫تقففام المعموديففة‪ .‬فححي ترجمححات اهنجيححل مرّتححى الححتي وصححلت إلينححا‪ ،‬شُيشححار إلححى‬
‫ف مححع كلمححات بطححرس‪،‬‬
‫معمودي ٍة باسححم’ الب والبححن والححروح القححدس‘‪ ،‬بخل ٍ‬
‫بححولس‪ ،‬لوقححا و يوحنححا‪ ،‬الححذين يق حرّرون بححأن المعموديححة يجححب ان تقححام " باسففم‬
‫يسوع"‪ .‬بعض المترجمين يعترفون ايضححا بصححراحة علححى أن هححذه العبححارة ل‬
‫تنسجم مع بقية الكتاب المقدس‪ ،‬الذي يتكلم فقط عن المعمودية باسففم يسففوع‪،‬‬
‫ولهذا‪ ،‬في واحدة من إحدى ترجمات الكتاب المقدس بالغححة السححباهنية ‪Biblia‬‬
‫‪ de jerusalén‬هنجد ملحظة هنقلنا جزء منها‪ ،‬وتقول‪":‬‬
‫‪“Es posible que esta fórmula se resienta en su precisión‬‬
‫‪del uso litúrgico establecido más tarde en la comunidad‬‬
‫‪primitiva. Es sabido que los Hechos hablan de bautizar‬‬
‫‪'en el nombre de Jesús'. Más tarde se habrá hecho‬‬
‫‪explícita la vinculación del bautizado con las tres personas‬‬
‫”‪de la Trinidad...‬‬
‫والتي تعني " من المحتمل أن تكون هححذه الصححيغة ضففعيفة‪ ،‬بففدقتها‪ ،‬لطريقححة‬
‫الستعمال الديني الشُمقام لقحقا بيححن الجماعححات الولححى‪ .‬مففن المعففروف أن فففي‬
‫أعمال الرسل‪ ،‬يتكلم بالمعمودية ’باسم يسوع‘‪ .‬فيما بعد صار واضحححا ربححط‬
‫المعمودية بأاشخاص الثالوث الثلثة" ‪ .‬شُيعترف في هذا التصحيح‪ ،‬ولو بحظر‪،‬‬
‫أن هذه الكلمات تتجاوب مع تحريف قححديم للنححص‪ .‬مححن الرجححح أن هححذه اليححة‬
‫تقول ببساطة‪:‬‬
‫‪" Poreuthentes mathêteusate panta ta ethnê en to‬‬
‫"‪onomati mou‬‬

‫وتعني‪ ":‬اذهبوا وتلمذوا جميع المم باسمي"‪)،‬مححتى ‪ (19:8‬وهكححذا استشححهد‬
‫بها يوسابيوس القيصري ‪ (Eusebio de Cesárea (339,263‬في أوارخر‬
‫القرن الثالث‪ ،‬في كتابه الثالث‪ ،‬الفصل ‪ 2:5‬من التاريخ الكنسي‪.‬‬
‫‪ 8‬يمكننا أيضا أن هنسأل‪ :‬لماذا استخدم بولس صيغة الجمححع فححي عححبراهنيين‬
‫عندما قال ‪ ":‬تعليححم المعموديففات ")عححبراهنيين ‪ ،(2:6‬والسححبب هححو أن الكتححاب‬
‫المقدس يذكر أربعة معموديات مختلفة‬
‫معمودية يوقحنا‬
‫معمودية يسوع‬
‫معمودية تلميذ يسوع‬
‫معمودية الروح القدس‬
‫معنى معمودية يوقحنا‬
‫‪ 9‬كاهنت المعمودية اساس بشارة يوحنا النبويحة‪ .‬فحي الواقححع‪ ،‬المكحان الحتي‬
‫تولته المعمودية في وعظه كحان ذات الهميحة‪ ،‬ححتى اهنحه أصحبح معروفحا بيحن‬
‫الناس بيوحنا المعمدان‪ ،‬لذلك هنقرأ في الكتاب المقححدس‪":‬وفححي تلححك اليححام جححاء‬
‫يوحنا المعمدان يكرز في برية اليهودية‪) ".‬متى ‪(1:3‬‬
‫وعظه ل ينبغي أن يكون غير متوقع به من بنححي إسححرائيل‪ ،‬لعلمهححم مححن رخلل‬
‫كتابات الهنبياء‪ ،‬موعد مجيء المسيح الححذين كححاهنوا ينتظروهنححه فححي تلححك اليححام‪.‬‬
‫علوة على ذلك‪ ،‬تم أيضا التنبأ بمهمة يوحنا من قبل ملرخححي‪ ،‬الححذي تنبححأ عنححه‬
‫من قبل ال قائل‪" :‬هانذا ارسل ملكي فيهيء الطريق امامي ويححأتي بغتححة الححى‬
‫هيكله السيد الذي تطلبوهنه وملك العهد الذي تسرّرون بححه هححوذا يححأتي قححال رب‬
‫الجنود‪) ".‬ملرخي ‪(1:3‬‬
‫تمت هذه النبوة كليا بيوحنحا‪ ،‬كمحا وضحح لوقحا عنحدما كتحب‪" :‬فحي ايحام رئيحس‬
‫الكهنة حنان وقيافا كاهنت كلمة ال على يوحنا بن زكريا في البريححة‪ .‬فجححاء الححى‬
‫جميع الكورة المحيطة بالردن يكرز بمعمودية التوبة لمغفرة الخطايا‪) ".‬لوقا‬
‫‪ (3-2:3‬هذه الكلمات تبرّين عن معنى معمودية يوحنا الذي "كان يقول للجموع‬
‫الذين رخرجوا ليعتمدوا منه يا اولد الفاعي من اراكم ان تهربوا مححن الغضححب‬
‫التي‪ .‬فاصنعوا امثمارا تليق بالتوبة‪ .‬ول تبتدئوا تقولون في اهنفسكم لنا ابراهيم‬
‫ابا‪) ".‬لوقا ‪(8-7:3‬‬

‫‪ 10‬معموديححة يوحنححا كححاهنت اعححتراف أولئححك الححذين تححابوا عححن رخطايححاهم‪،‬‬
‫وأعطوا اشهادة عامة هنادمين لهنتهاكهم قاهنون موسى‪ .‬فححي الواقححع‪ ،‬فححإن المهمححة‬
‫الرئيسية لبشارة يوحنححا‪ ،‬كححاهنت بححان يحضححر لح اشححعبا مسححتعدا للسححتماع إلححى‬
‫رسوله‪ ،‬كما أبلغ الملك والححده زكريححا قبححل ولدتححه‪" :‬ويححرد كححثيرين مححن بنححي‬
‫اسرائيل الى الرب الههم‪ .‬ويتقدم امامه بروح ايليا وقوته ليرد قلوب الباء الى‬
‫البناء والعصاة الى فكر البرار لكي يهيئ للرب اشعبا مستعدا‪) ".‬لوقا ‪-16:1‬‬
‫‪(17‬‬
‫كان يوحنا أداة قويحة فححي يحد يححاهو الح؛ كحاهنت كلمحاته رسحائل قادمحة محن قبحل‬
‫الخالق‪ ،‬وأعلنها " بروح ايليا وقوته "‪ ،‬مظهرا ذات هيبة ووقارة النبي القديم‪.‬‬
‫أثارت رخدمته رخوفا سليما محرضا مستمعيه على فحص حالتهم الروحيححة أمححام‬
‫ال‪ ،‬ولهذا السبب‪ ،‬اعترف الكثيرون باهنهم رخطححاة مقبليححن اليححه بقلححب مكسححور‪،‬‬
‫ومظهرين علنا توبتهم من رخلل المعمودية‪.‬‬
‫‪ 11‬في اهنجيل يوحنحا هنقحرأ‪" :‬وبعحد هحذا جحاء يسحوع وتلميحذه الحى ارض‬
‫ضح فيما بعححد‬
‫اليهودية ومكث معهم هناك وكان يعمد‪) ".‬يوحنا ‪ (22:3‬ولكن و رّ‬
‫" ان يسوع يصرّير ويعمد تلميذ اكثر من يوحنا‪ .‬مع ان يسوع نفسففه لففم يكففن‬
‫يعمد بل تلميذه‪) ".‬يوحنا ‪(2-1:4‬‬
‫ماذا كاهنت تعني في ذلك الوقت المعمودية من قبل تلميذ يسوع؟ ل يمكن لي‬
‫احد منهم بان يعتمد باسمه‪ ،‬كما حدث بعد وفاته‪ ،‬لن بولس كتححب "فححدفنا معححه‬
‫بالمعمودية للموت حتى كما أقيم المسيح من الموات بمجححد الب هكححذا هنسححلك‬
‫هنحن ايضا في جدة الحياة‪ .‬لهنه ان كنا قد صرهنا متحدين معه بشبه موته هنصير‬
‫ايضا بقيامته" )رومية ‪ .(5-4:6‬وبالتلي‪ ،‬المعمودية التي قام بها تلميذ يسححوع‬
‫اهنذاك‪ ،‬كاهنت لها هنفس معنى معمودية يوحنا‪ ،‬وهححي "معموديففة التوبففة لمغفححرة‬
‫الخطايا‪".‬‬
‫معنى معمودية يسوع‬
‫‪ 12‬بعد حوالي ستة أاشححهر مححن ابتححداء يوحنححا بالتبشححير‪ ،‬جححاء يسححوع إلححى‬
‫الردن إلى المكان الذي كان يوحنححا يعمححد فيححه‪ ،‬وطلححب منححه أن يعمححده‪ .‬يوحنححا‬
‫ي‪) ".‬مححتى ‪(14:3‬‬
‫اعترض‪" :‬قائل اهنححا محتححاج ان اعتمححد منححك واهنححت تححأتي الح رّ‬
‫عرف يوحنا المعمدان أن يسوع هحو ابحن الح‪ ،‬وإن المعموديحة الحتي يقحوم بهحا‬
‫ليست ليسوع وإهنما لولئك الذين يتوبون عن رخطاياهم‪ .‬على الرغححم مححن هححذا‪،‬‬

‫أصرّر يسوع‪" :‬وقال له اسمح الن‪ .‬لهنه هكذا يليق بنا ان نكمل كففل بففر‪ .‬حينئححذ‬
‫سمح له‪) ".‬متى ‪(15:3‬‬
‫لماذا كان من البر أن يعتمد يسوع؟ كاهنت معمودية يسوع فريدة‪ ،‬لم ترمز الححى‬
‫التوبة بل إلى تقححديمه لبيححه لتنفيححذ رخطتحه‪ .‬ربمححا حححتى ذلححك الحيححن كححان يعمححل‬
‫هنجارا‪ ،‬ولكن الوقت قد حان لبدء رخدمته‪ .‬يصف بولس موقف يسححوع فححي ذلححك‬
‫الوقت قائل‪" :‬لذلك عند درخوله الى العالم يقححول ذبيحححة وقرباهنححا لححم تححرد ولكففن‬
‫هيأت لي جسدا‪ .‬بمحرقات وذبائح للخطية لم تسرّر‪ .‬ثححم قلححت هانففذا اجيففء فححي‬
‫درج الكتاب مكتوب عني لفعل مشيئتك يا ال‪) ".‬عبراهنيين ‪(7-5:10‬‬
‫‪ 13‬ما الذي تعححرب عنححه معموديححة يسححوع؟ كححاهنت التصححريح العلنححي عححن‬
‫التخلي بطوع عن حياته على الرض‪ ،‬وموافقته في تنفيححذ هححدف الححذي أرسححله‬
‫لتخليص البشرية من الخطيئة والموت‪.‬‬
‫يشرح بححولس هححذا الخلص مححن الحح‪" :‬لهنححه ان كححان بخطيححة الواقحففد قففد ملففك‬
‫المففوت بالواقحففد فبححالولى كححثيرا الححذين ينححالون فيححض النعمححة وعطيححة الححبر‬
‫سيملكون في الحياة بالواقحففد يسحوع المسحيح‪ .‬فحاذا كمحا بخطيففة واقحففدة صحار‬
‫الحكم الى جميففع النففاس للدينوهنحة هكححذا بففبر واقحففد صححارت الهبحة الففى جميففع‬
‫الناس لتبرير الحياة‪ .‬لهنه كما بمعصية النسان الواقحد جعففل الكففثيرون خطففاة‬
‫هكذا ايضا بافطاعة الواقحد سيجعل الكثيرون ابرارا‪) ".‬رومية ‪(19-17:5‬‬
‫‪ 14‬لهذا كله‪ ،‬معمودية يسوع هي فريحدة محن هنوعهححا ولحن تتكحرر‪ ،‬يوحنحا‬
‫المعمدان اشهد على ما حدث في ذلححك الححوقت وكتححب مححا يلححي‪" :‬واشححهد يوحنححا‬
‫قائل اهني قد رأيت الروح هنازل مثل حمامة من السححماء فاسححتقر عليححه‪ .‬واهنححا لححم‬
‫اكن اعرفه‪ .‬لكن الذي ارسلني لعمححد بالمححاء ذاك قححال لححي الححذي تححرى الححروح‬
‫هنازل ومستقرا عليه فهذا هو الذي يعمد بالروح القدس‪ .‬واهنا قد رأيت واشححهدت‬
‫ان هذا هو ابن ال" )يوحنا ‪ (34-32:1‬وقال متى اهنه عندما صححعد يسححوع مححن‬
‫الماء " واذا السموات قد انفتحت له فرأى روح ال ح هنححازل مثححل حمامححة وآتيححا‬
‫عليه‪ .‬وصوت من السموات قائل هذا هو ابني الحبيب الذي به سررت" )متى‬
‫‪(17-16:3‬‬
‫ماذا عنى ذلك ليسوع عندما فتحت له السماوات؟ في الواقع‪ ،‬حتى تلك اللحظة‬
‫لم يكن يعلححم يسححوع اشحيئ عححن حيححاته السححابقة ومنصححبه فححي السححماء كححالمولود‬
‫الوحيد من ياهو ال‪ ،‬تلك الحياة التي تخرّلى عنها لكي يولد كاهنسان‪ ،‬على الرغم‬
‫من اهنه كان يعرف عن معجزة ولدتححه كححابن بشححري لح ‪ ،‬حيححث اهنححه فححي سححن‬
‫الثاهنية عشرة قال لمريم أمه‪ ،‬عندما ورّبخته لعدم عودته من الهيكل مححع عححائلته‪،‬‬

‫"فقال لهما لماذا كنتما تطلباهنني ألم تعلما اهنه ينبغي ان اكون فيما لبي‪) ".‬لوقححا‬
‫‪ (49:2‬ولكن عندما " السموات اهنفتحت له " تححذرّكر كححل حيححاته السححابقة‪ ،‬ولهححذا‬
‫السبب قدر أن يقول لليهود الذين جادلوا معه‪" :‬الحق الحححق اقححول لكححم قبححل ان‬
‫يكون ابراهيم اهنا كائن‪) ".‬يوحنا ‪(58:8‬‬
‫المعمودية لتلميذ يسوع‬
‫‪ 15‬للعتماد بالمعمودية التي قام بها تلميذ يسوع بعد عيد العنصرة‪ ،‬من‬
‫الضروري الحفاظ على عدة رخطوات هامة‪.‬‬
‫الشرط الول هو فهم الشخص ما هو معنى المعمودية‪ .‬يقر الكتاب المقدس أهنه‬
‫يعتمد فقط‪:‬‬
‫أولئففك الففذين تع ّلمففوا‪" :‬فححاذهبوا وتلمححذوا جميححع المححم بإسححمي‪ .‬وعلمففوهم ان‬
‫يحفظوا جميع ما اوصيتكم به‪) ".‬متى ‪(20-19:28‬‬
‫أولئك الذين يؤمنون بملكوت ال ويسوع المسيح‪" :‬ولكن لما صففدقوا فيلبححس‬
‫وهو يبشر بالمور المختصففة بملكففوت الف وباسففم يسففوع المسففيح اعتمففدوا‬
‫رجال وهنساء‪) ".‬اعمال ‪(12:8‬‬
‫أولئففك الففذين يرجعففوا ويتوبففوا‪ ،‬مطححابقين سححلوكهم كمححا المسححيح‪" :‬فقححال لهححم‬
‫بطرس توبوا وليعتمد كل واحد منكم على اسم يسوع المسيح لغفححران الخطايححا‬
‫فتقبلوا عطية الروح القدس" )اعمال ‪(38:2‬‬
‫‪ 16‬الشففرط الثففاني‪ ،‬مححن الضححروري للغايححة فححي المعموديححة المسححيحية‪،‬‬
‫الحصول عليها وتقبلها باسم يسوع المسيح‪ .‬لوقا يفسححر اهنححه علححى سححوأل كيفيححة‬
‫الحصول على الخلص‪ ،‬اجاب بطرس‪" :‬وليعتمد كفل واقحفد منكفم علفى اسفم‬
‫يسوع المسيح لغفران الخطايا فتقبلوا عطيححة الححروح القححدس" )اعمححال ‪(38:2‬‬
‫ولكل الذين قبلوا يسوع "امر ان يعتمدوا باسم الففرب‪ .‬حينئححذ سححألوه ان يمكححث‬
‫اياما" )اعمال ‪(48:10‬‬
‫متمااشيا مع هذا‪ ،‬كححان يسححوع قححد قحال الححى تلميحذه " اهنحا هحو الطريحق والحححق‬
‫والحياة‪ .‬ليس احد يأتي الى الب ال بححي‪) ".‬يوحنححا ‪ (6:14‬لححذا إذا هححو المسححيح‬
‫الوحيد‪ ،‬الممسوح من ال‪ ،‬والطريق الوحيد الححذي يححؤدي للخلص والحيححاة بل‬
‫موت‪ .‬بولس يذِّكر التلميذ‪" :‬جسد واحححد وروح واحححد كمححا دعيتححم ايضححا فححي‬
‫رجاء دعوتكم الواحد‪ .‬رب واقحد ايمان واحد معموديففة واقحففدة الححه وآب واحححد‬
‫للكل الذي على الكل وبالكل وفي كلكم‪) ".‬افسس ‪(6-4:4‬‬

‫لتباع المسيح هناك فقححط معموديححة واحححدة صحححيحة واشححرعية‪ ،‬الححتي قححام بهححا‬
‫رسله وتلميذه بإسمه‪.‬‬
‫‪ 17‬الشرط الثالث يرتبط إلى أهميححة فهححم مححا تعنيححه المعموديححة‪ .‬المعموديححة‬
‫المسيحية الحقيقية هي ليست الخطوة الضرورية لن تصبح عضوا في طائفححة‬
‫مسيحية أو مجموعة منهم‪ ،‬هو اشيء أكثر أهمية بكثير‪ .‬تكلم يسوع عن معناها‬
‫عندما قال لنيقوديموس‪":‬الحق الحق اقول لك ان كان احد ل يولد مففن فففوق ل‬
‫يقدر ان يرى ملكوت ال‪...‬ل تتعجب اهني قلت لك ينبغي ان تولدوا من فوق‪".‬‬
‫)يوحنا ‪ (7,3:3‬وقال بولس للتلميذ "ام تجهلحون اننففا كففل مففن اعتمفد ليسففوع‬
‫المسيح اعتمدنا لموته‪ .‬فدفنا معه بالمعمودية للموت حححتى كمححا أقيححم المسححيح‬
‫من الموات بمجد الب هكذا هنسلك هنحن ايضا في جدة الحياة‪) ".‬روميححة ‪-3:6‬‬
‫‪ (4‬لن ال " بمقتضححى رحمتححه خ ّلصففنا بغسففل الميلد الثففاني وتجديححد الححروح‬
‫القدس" )تيطس ‪(5:3‬‬
‫في الواقع‪ ،‬غمر المعتمد كليا في الماء‪ ،‬يعني موته رمزيا مع يسححوع‪ ،‬وعنححدما‬
‫يخرج من الماء يولد من جديد امام ال إلى حياة جديدة‪ ،‬متلقيا مغفححرة رخطايححاه‪،‬‬
‫وهذه هي‪ ،‬هبة "بر ال باليمففان بيسففوع المسففيح الححى كححل وعلححى كححل الححذين‬
‫يؤمنون‪ ".‬حيث "قدمه ال كفارة باليمان بدمه لظهار بره من اجححل الصححفح‬
‫عن الخطايا السالفة بامهال ال" )رومية ‪ (25،22:3‬لهذا السححبب قححال بطححرس‬
‫"توبوا وليعتمفد كفل واقحفد منكفم علفى اسفم يسفوع المسفيح لغففران الخطايفا‬
‫فتقبلوا عطية الروح القححدس" )اعمححال ‪ (38:2‬ومقارهنححا الخلص الممنححوح مححن‬
‫رخلل المعمودية بدرخول بني اسرائل في مياه البحر الحمر‪ ،‬قال‪" :‬الذي مثححاله‬
‫يخرّلصنا هنحن الن اي المعمودية ل ازالة وسخ الجسد بل سؤال ضففمير صففالح‬
‫عن ال بقيامة يسوع المسيح" )‪1‬بطرس ‪(21:3‬‬
‫‪ 18‬الشرط الرابع هو تلرّقي المعمودية الوحيدة التي بحسب الكتاب المقدس‪،‬‬
‫ترمز للموت‪ :‬اي الغمر كليا في الماء‪ ،‬لهنها الطريقة الوحيحدة الحتي تكحون فحي‬
‫وئام مع ما ترمز اليه حقيقيا‪ .‬يقححول بححولس‪" :‬فففدفنا معففه بالمعموديححة للمححوت"‬
‫)رومية ‪ ( 3:6‬ويضيف "وبه ايضا رختنتم رختاهنا غير مصنوع بيححد بخلححع جسححم‬
‫رخطايا البشرية بختان المسيح‪ .‬مدفونين معه فففي المعموديففة الححتي فيهححا اقمتففم‬
‫ايضا معه بايمان عمل ال الذي اقامه من الموات‪) ".‬كولوسي ‪(12-11:2‬‬
‫هؤلء هم اثنين من اماكن التعميححد القديمححة للتعميححد عححن طريححق الغمححر‪ .‬التححابع‬
‫للقرن الرابع ينتمي إلى طائفة مسيحية في المدينة الردهنية اشبطا‪ ،‬في حيححن أن‬
‫المكان ذات الشكل المثمن مؤرخ حوالي القرن الخامس‪ ،‬ويقع في إيطاليا‪ ،‬فححي‬

‫‪Costa Balenae Riva Ligure Battistero base ottagonale‬‬
‫‪http://it.wikipedia.org/wiki/File:Costa_Balenae_Riva_Lig‬‬
‫‪ure_Battistero_base_ottagonale.jpg‬‬

‫المعمودية بالروح القدس‬
‫‪ 19‬ثماهنية قرون قبل ولدة يسوع‪ ،‬تنبأ ااشعياء من قبل ال بهححذه الكلمححات‪:‬‬
‫"لهني اسكب ماء على العطشححان وسححيول علححى اليابسححة‪ .‬اسففكب روقحففي علححى‬
‫هنسلك وبركتي على ذريتك‪) ".‬ااشعياء ‪ .(3:44‬ااشححار يوحنححا المعمححدان أن هححذه‬
‫النبؤة هي على واشححك ان تتححم‪ ،‬حيححث قححال عنححدما عرّمححد يسححوع‪" :‬واهنححا لححم اكححن‬
‫اعرفه‪ .‬لكن الذي ارسلني لعمد بالماء ذاك قال لححي الححذي تححرى الححروح هنححازل‬
‫ومستقرا عليه فهذا هو الذي يعمد بالروح القدس‪ .‬واهنححا قححد رأيححت واشححهدت ان‬
‫هذا هو ابن ال" )يوحنا ‪ (34-33:1‬بكلماته أعلححن عححن معموديححة مختلفححة عححن‬
‫التي قام بها‪ ،‬وهي معمودية بالروح القدس ستتم من رخلل يسوع وحده‪.‬‬
‫بعد قيامته‪ ،‬بقي يسوع مع تلميذه مدة أربعين يوما‪" ،‬وفيما هححو مجتمححع معهححم‬
‫اوصاهم ان ل يبرحوا من اوراشليم بححل ينتظححروا موعححد الب الححذي سححمعتموه‬
‫مني‪ .‬لن يوحنا عمد بالماء واما اهنتم فستتع ّمدون بالروح القدس ليس بعد هذه‬
‫اليام بكثير‪) ".‬اعمال ‪(5-4:1‬‬
‫ما هو "موعد الب" الذي ااشار اليه؟ هو الذي أعلن عنه منذ قرون‪ ،‬مححن قبححل‬
‫النبي يوئيل الذي قال هذه الكلمات عن ياهو ال‪" :‬ويكون بعد ذلك اهنححي اسففكب‬
‫روقحي على كل بشر فيتنبأ بنوكم وبناتكم ويحلم اشيورخكم احلما ويرى اشبابكم‬
‫رؤى‪) ".‬يوئيل ‪(28:2‬‬

‫‪ 20‬حلول الروح القدس على التلميذ في يوم العنصرة‪ ،‬عنححى اتمححام هنبححؤة‬
‫يوئيل‪ ،‬كما ارّكده بطرس عندما قال‪" :‬بل هذا مححا قيححل بيوئيححل النححبي‪ .‬يقححول الح‬
‫ويكون في اليام الرخيرة اهني اسكب من روحححي علححى كححل بشححر فيتنبححأ بنححوكم‬
‫وبناتكم ويرى اشبابكم رؤى ويحلم اشيورخكم احلما‪) ".‬اعمال ‪(17-16:2‬‬
‫لهذا‪" ،‬موعد الب" هححو معموديححة الححروح القححدس الححذي يسححكبه الح محن رخلل‬
‫يسححوع "علححى كححل بشححر"‪ ،‬لهنححه كمححا اعلححن بطححرس‪" :‬لن الموعححد هححو لكححم‬
‫ولولدكم ولكل الذين على بعد كل من يدعوه الرب الهنا‪) ".‬اعمال ‪(39:2‬‬
‫بهذا‪ ،‬يدل لوقا على أن معمودية الروح القدس هي للتلميذ المدعوين من الب‬
‫للهنضمام الححى جسححد المسححيح‪ .‬بححولس يوضححح هححذه النقطححة عنححدما قححال‪" :‬لهننححا‬
‫جميعنا بروح واقحد ايضا اعتمدنا الى جسد واقحد يهودا كنا ام يوهنححاهنيين عبيححدا‬
‫ام احرارا وجميعنا سقينا روقحا واقحدا‪1) ".‬كورهنثوس ‪(13:12‬‬
‫يظهر في رؤيا يوحنا في الصحاح ‪ 14‬عدد المعتمدين بالروح القححدس؛ هححم "‬
‫المئة والربعة والربعون الفا الذين ااشتروا من الرض‪ .‬هؤلء هححم الححذين لححم‬
‫يتنجسوا مع النساء لهنهححم اطهححار‪ .‬هححؤلء هححم الححذين يتبعححون الخححروف حيثمححا‬
‫ل وللخروف" )رؤيا ‪(4-3:14‬‬
‫ذهب‪ .‬هؤلء اشتروا من بين الناس باكورة ّ‬
‫بأي طريقة ااشتروا؟ ايضا في رؤيا يوحنا هنقرأ هذه الكلمحات الموجهحة للمسحيح‬
‫في السماء "مستحق اهنت ان تأرخذ السفر وتفتح رختومه لهنك ذبحححت واشففتريتنا‬
‫ل بدمك من كل قبيلة ولسان واشعب وارّمة وجعلتنا للهنا ملوكا وكهنة فسححنملك‬
‫رّ‬
‫على الرض" )رؤيا ‪ (10-9:5‬هم إذا هؤلء الذين وعدهم يسوع‪" :‬واهنا اجعل‬
‫لكم كما جعل لي ابي ملكوتا" )لوقا ‪(29:22‬‬
‫‪ 21‬قال يسوع لنيقوديموس " الحق الحق اقول لك ان كان احد ل يولد من‬
‫المففاء والففروح ل يقففدر ان يففدخل ملكففوت الفف‪) " .‬يوحنححا ‪ (5:3‬ولححذا فمححن‬
‫الضروري على الشخص المعتمد ان يغمر كليا في الماء‪ ،‬لكححي يمححوت رمزيححا‬
‫مع المسيح‪ ،‬وعند رخروجه من الماء‪ ،‬يولد لحياة جديدة بواسطة روح ال‪.‬‬
‫يشرح بولس‪ ":‬بغسل الميلد الثاهني وتجديد الروح القففدس الححذي سححكبه بغنححى‬
‫علينا بيسوع المسححيح مخرّلصححنا" )تيطححس ‪ (6-5:3‬وهححذا يعنححي أهنححه عنححد إقامححة‬
‫المدعويين من هذا الموت الرمزي إلى أن يكوهنححوا جححزءا مححن جسححد المسححيح ‪،‬‬
‫يعتمدوا بالروح القدس من رخلل يسوع‪.‬‬
‫‪ 22‬للمولود من جديد عليه ان يغير كليا طريقة حياته‪ ،‬قال بولس‪" :‬ولكححن‬
‫الذين هم للمسيح قففد صففلبوا الجسففد مففع الهففواء والشففهوات‪ .‬ان كنححا نعيففش‬
‫بالروح فلنسلك ايضا بحسب الروح‪) ".‬غلطية ‪(25-24:5‬‬

‫كيف هنعيش منساقين بروح ال؟‬
‫في الواقع‪ ،‬روح ال يراشد فقط الذين أعربوا عن التزامهم بالسير منقادين بححه‪،‬‬
‫لذلك فمححن الضححروري أن أولوياتنححا فححي الحيححاة الجديححدة الححتي إسححتلمناها‪ ،‬هححي‬
‫الرغبة في البحث وتقبل قيادته؛ هكذا فان الروح يساعدهنا من رخلل هدية ثمره‬
‫الثمين ‪،‬التي سكبها ال في قلوبنا‪ .‬يسرد بحولس تسحعة صحفات لثمحر روح الح‪،‬‬
‫عندما يقول‪" :‬واما ثمر الروح فهو محبة فرح سففلم فطففول انففاة لطففف صففلح‬
‫ايمففان وداعففة تعفففف‪ .‬ضد امثححال هححذه ليححس هنححاموس‪) ".‬غلطيححة ‪(23-22:5‬‬
‫ولكن‪ ،‬لكي تتمكن صفات ثمر روح ال ان تتجلى في حياتنا‪ ،‬فمن الضححروري‬
‫بذل المزيد من الجهد "لن كل الذين ينقادون بروح ال فاولئك هم ابنححاء ال ح‪".‬‬
‫)رومية ‪ (14:8‬ويحذر بولس‪" :‬ام لستم تعلمون ان جسحدكم هحو هيكحل للحروح‬
‫القدس الذي فيكم الذي لكم مححن الح وانكففم لسففتم لنفسففكم‪ .‬لنكففم قففد اشففتريتم‬
‫جدوا الح فححي اجسحادكم وفحي ارواحكححم الححتي هححي لح" )‪1‬كورهنثححوس‬
‫بثمن‪ .‬فم رّ‬
‫‪(20-19:6‬‬
‫المواهب الروقحية‬
‫‪ 23‬المعمودية بروح ال تمكننا من تلقي عطاياه‪ .‬فحي اي مناسحبة أعطيحت‬
‫لول مرة من قبل يسوع ؟ يقول متى اهنه عنححدما أرسححل يسححوع الرسححل الثنححي‬
‫عشر للتبشير بملكوت ال‪ ،‬اعطاهم هذه السلطة بقوله‪":‬اشفوا مرضى‪ .‬فطهروا‬
‫برصا‪ .‬اقيموا موتى‪ .‬اخرجوا شيافطين‪ .‬مجاهنا ارخذتم مجاهنا اعطوا‪....‬لن لسححتم‬
‫اهنتم المتكلمين بل روح ابيكم الذي يتكلم فيكم‪) ".‬متى ‪(20،8:10‬‬
‫بعد ذلك واعتبارا من يوم العنصرة‪ ،‬تم توزيع مواهب الروح بالدرجة الولححى‬
‫على مائة وعشحرين اشحخص تجمعحوا فحي الغرفحة العليحا‪ ،‬وبعحد كلم بطحرس‪،‬‬
‫اعطيت للعديد من التلميذ الذي بعدما اعتمححدوا بإسححم يسححوع تلقححوا المعموديححة‬
‫بروح ال وإستلموا المواهب التي وزعت مححن قبححل المسححيح‪ ،‬وفقححا لحتياجححات‬
‫الجماعححة المسححيحية‪ .‬قححال بححولس‪" :‬فففانواع مففواهب موجححودة ولكححن الففروح‬
‫واقحد‪....‬ولكنه لكل واحححد يعطححى اظهححار الححروح للمنفعففة‪ .‬فححاهنه لواحححد يعطححى‬
‫بالروح كلم قحكمة‪ .‬ولرخححر كلم علففم بحسححب الححروح الواحححد‪ .‬ولرخححر ايمففان‬
‫بالروح الواقحد‪ .‬ولرخححر مففواهب شفففاء بححالروح الواحححد‪ .‬ولرخححر عمففل قففوات‬
‫ولرخححر نبففوة ولرخححر تمييففز الرواح‪ .‬ولرخححر انففواع ألسففنة‪ .‬ولرخححر ترجمففة‬
‫ألسنة‪ .‬ولكن هذه كلها يعملها الروح الواحد بعينه قاسما لكل واحد بمفرده كمففا‬
‫يشاء‪1) ".‬كورهنثوس ‪(11-7 ،4:12‬‬

‫‪ 24‬ما هو اذا سبب توزيع المواهب؟‬
‫في القرن الول كاهنت المواهب ضرورية لثبات أهنه بعد موت وقيامة يسححوع‪،‬‬
‫فإن الوضع قد تغير فعل‪ .‬اعلن يسوع عندما قال‪" :‬يا اوراشليم يححا اوراشححليم يححا‬
‫قاتلة الهنبيححاء وراجمححة المرسححلين اليهححا كححم مححرة اردت ان اجمححع اولدك كمححا‬
‫تجمع الدجاجة فرارخها تحت جناحيها ولم تريدوا‪ .‬هوذا بيتكم يترك لكم خرابففا‪.‬‬
‫والحق اقول لكم اهنكم ل تروهنني حتى يأتي وقت تقولون فيه مبارك التي باسم‬
‫الرب" )لوقا ‪(35-34:13‬‬
‫تخلى ال عن أوراشليم الخائنة وتركها لطريقها‪ ،‬واعطى حياة جديدة من رخلل‬
‫يسوع‪ ،‬لوراشليم الجديدة‪ ،‬وهي المة التي تنبأ عنها أهنبيائه وتتألف مححن جميححع‬
‫جححه بطححرس اليهححم هححذه الكلمححات‪" :‬وامححا اهنتححم فجنفف"س مختففار‬
‫أولئححك الححذين و رّ‬
‫وكهنوت ملوكي امة مقدسة شعب اقتناء لكي تخبروا بفضائل الذي دعاكم من‬
‫الظلمة الى هنوره العجيب‪1) ".‬بطرس ‪(9:2‬‬
‫قال ياهو ال للذين يعتبرهم من هنسل إبراهيم باليمان الذي يظهروهنححه بوعححوده‬
‫وأهدافه‪" :‬والن اسمع يا يعقوب عبدي واسححرائيل الححذي ارخححترته‪ .‬هكححذا يقححول‬
‫الححرب صححاهنعك وجابلححك مححن الرحححم معينححك‪ .‬ل تخححف يححا عبححدي يعقححوب ويححا‬
‫يشورون )كامل( الذي ارخترته‪ .‬لهني اسكب ماء على العطشححان وسححيول علححى‬
‫اليابسة‪ .‬اسكب روقحي على نسلك وبركففتي علففى ذريتففك‪) ".‬ااشحعياء ‪(3-1:44‬‬
‫ويشرح بولس "فاهنه لي"س بالناموس كححان الوعححد لبراهيححم او لنسححله ان يكححون‬
‫وارثا للعالم بل ببر اليمففان‪ .‬لهنحه ان كحان الحذين محن النحاموس هحم ورثحة فقحد‬
‫تعطل اليمان وبطل الوعد‪ .‬لن الناموس ينشئ غضبا اذ حيححث ليححس هنححاموس‬
‫ليس ايضا تعرّد‪ .‬لهذا هو من اليمان كي يكون على سبيل النعمة ليكححون الوعححد‬
‫وطيدا لجميع النسل ليس لمن هححو محن النححاموس فقححط بففل ايضففا لمففن هففو مففن‬
‫ايمان ابراهيم الذي هو اب لجميعنا‪) ".‬رومية ‪(16-13:4‬‬
‫‪ 25‬كيف أكححد الح هححذا التغييححر؟ قححال بححولس‪" :‬شففاهدا الف معهففم بآيححات‬
‫وعجائب وقوات متنوعة ومواهب الففروح القففدس حسب ارادتححه" )عححبراهنيين‬
‫‪ (4:2‬الحاجة للقدرات الرائعة لمواهب الروح القدس كاهنت موجدة الى حين تم‬
‫العتراف العلنححي لفضححل الح علححى الشحعب الجديحد محن تلميحذ يسحوع‪ .‬ولكحن‬
‫سيحدث أهنه عندما ينضج السرائيل الروحي الجديد‪ ،‬أو على حد تعبير بولس‪،‬‬
‫عندما تتوقف الجماعة المسححيحية مححن أن تكحون كطفححل‪ ،‬بعححض هححذه المححواهب‬
‫ستكون بل لزوم‪ ،‬لهنه يقحول‪" :‬المحبحة ل تسحقط ابحدا‪ .‬وامحا النبففوات فسففتبطل‬
‫واللسففنة فسففتنتهي والعلففم فسففيبطل‪ .‬لهننححا هنعلححم بعححض العلححم وهنتنبححأ بعححض‬
‫التنبوء‪ .‬ولكن متى جففاء الكامففل فحينئففذ يبطففل مففا هففو بعففض‪ .‬لما كنححت طفل‬

‫كطفل كنت اتكلم وكطفل كنت افطحن وكطفححل كنححت افتكحر‪ .‬ولكحن لمحا صحرت‬
‫رجل ابطلت ما للطفل‪ .‬فاهننا هننظر الن فححي مححرآة فححي لغححز لكححن حينئححذ وجهححا‬
‫لوجه‪ .‬الن اعرف بعض المعرفة لكن حينئحذ سححاعرف كمححا عرفحت‪ .‬امحا الن‬
‫فيثبففت اليمففان والرجففاء والمحبففة هففذه الثلمثففة ولكففن اعظمهففن المحبففة" )‬
‫‪1‬كورهنثوس ‪(13-8:13‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful