‫مراثي سيد الشهداء المام الحسين )ع(‬

‫من كتاب "مقتل الحسين"‪ /‬للمقرم‬

‫سسلم( بمسا اشستملت عليسه مسن القسساوة‬
‫إ ّ‬
‫ن قضّية سسّيد الشسهداء )عليسه ال ّ‬
‫مسسن لسسم‬
‫الشائنة كانت مثيرة للعواطف ‪ ،‬مرقق ّ‬
‫مر منهسسا حت ّسسى َ‬
‫ة للفئدة ‪ ،‬فتذ ّ‬
‫ً‬
‫ً‬
‫ينتحل دين السلم ؛ لذلك ازدلف الشعراء قديما وحسسديثا ‪ ،‬باللغسسة الفصسسحى‬
‫والدارجة ‪ ،‬إلى ذكرهسسا وتعريسسف الجيسسال المتعاقبسسة بمسسا جسساء ا ُ‬
‫لموي ّسسون مسسن‬
‫استئصال شأفة آل الرسول )ص( فجاؤا بما فيه نجعة المرتاد ‪.‬‬
‫مد حسسسين‬
‫ومن هؤلء المناضلين لحياء المذهب ‪ ،‬الح ّ‬
‫جة آية الله الشيخ مح ّ‬
‫سسسبك‬
‫ور الله ضريحه( فلقد جاء بمرا ٍ‬
‫ث كثيرة لها ُ‬
‫حسسسن ال ّ‬
‫كاشف الغطاء )ن ّ‬
‫ّ‬
‫ودّقة المعنى وسلسة الّنظم ورقة النشاء ‪ ،‬آثرنا منها أربع قصسسائد سسساطعة‬
‫سلم(‪:‬‬
‫سبط الشهيد سّيد شباب أهل الجّنة )عليه ال ّ‬
‫في رثاء ال ّ‬

‫‪1‬س قال رحمه الله ‪:‬‬
‫ى حسراتها‬
‫نسفس أذابستها أسس ً‬
‫وتذ ّ‬
‫صب من منى‬
‫كرت عهد المح ّ‬
‫سسارت وراءهسم تسرجع رّنة‬
‫طسلعوا بسيوم للوداع وقد غدى‬
‫وسسروا بسك ّ‬
‫ن تكن‬
‫ل فتاة خدٍر إ ْ‬
‫فسخذوا احمرار خدودها بدمائنا‬
‫واسستعطفوا بساللين أعطافا ً لها‬
‫وعسلى عذيب الريق بارق لؤلؤ‬
‫لثست عسلى شسهدية بخمارها‬
‫فتت َلسو أّنسها‬
‫لله يسوم تسل ّ‬
‫ثسملت بسخمرة ريسقها أعطافها‬
‫ومسشت فخاطرت الّنفوس كأّنما‬
‫ومسن السبلّية أّنسني أشسكو لها‬
‫وأبسيت أسسهر لسيلتي وكأّنما‬
‫ن فعدت في‬
‫ومهى قنصت لصيده ّ‬
‫ُ‬
‫ة‬
‫عسجبا ً تسفاد لسي السود مهاب ً‬
‫أنسا من بعين المكرمات ضياؤها‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫فسجرت بسها مسحمّرة عبراتها‬
‫فستوّقدت بسضلوعها جسمراتها‬
‫حسّنت مسطاياهم لسها وحداتها‬
‫دت شسمسه جبهاتها‬
‫لسيل ً فسر ّ‬
‫بسدرا ّ فسأطراف السقنا هالتها‬
‫فسجناتها دون السورى وجناتها‬
‫ن قسيامتي قساماتها‬
‫فسلقد أقسم َ‬
‫بسالمنحنى مسن أضلعي قبساتها‬
‫والسخمر يسشهد إّنسه لسلّثاتها‬
‫كسانت لسقتلى حسّبها لسفتاتها‬
‫وزهست بسلؤلؤ ثسغرها لثاتها‬
‫مساست بسخ ّ‬
‫طار القنا خطراتها‬
‫ضنا فتزيدني لحظاتها‬
‫بسلوى الس ّ‬
‫قسد وّفسرت في جنحها وفراتها‬
‫شسرك السغرام وأفلتت ظبياتها‬
‫وتسقودني وأنسا البسي مهاتها‬
‫لسكن بسعين السحاسدين قذاتها‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫عسجب فسإّني فسي سناني فقأتها‬
‫إن أنسكرتني مسقلة عسميا فسل‬
‫والسغدر نسجح عسداتها وعداتها‬
‫تعسسا ً لسدهر أصسبحت أّيسامه‬
‫فسالبناء مسن آبسائها عساداتها‬
‫ن تسعتد بسنوه السغدر‬
‫ل غسرو أ ْ‬
‫فة ونسجابة فسملتها‬
‫مسسن عس ّ‬
‫ولسقد وجسدت ملءة الدنيا خلت‬
‫وأرى أخس ّ‬
‫أعسدى عسدى شّنت بنا غاراتها‬
‫لئي غسداة خسبرتهم‬
‫عسن عقرب لسعت حشاي حماتها‬
‫كسنت السحماة أظسّنهم فسكشفتهم‬
‫دّبسست إلسيسها مسنهم حسّياتها‬
‫دهم نسفسي السحياة لها وقد‬
‫وتسع ّ‬
‫ي بسك ّ‬
‫در أّنسها حسسناتها‬
‫ل سسّيئة ومن‬
‫صسفحى أقس ّ‬
‫أسسدت إلس ّ‬
‫ودتها السيوم تسمويهاتها‬
‫ولسكم عسليها مسن يد بيضاء لي‬
‫قسد سس ّ‬
‫عسرفت بسخبث الجنس ماهّياتها‬
‫صلت لسي الغدر أنواعا ً فقد‬
‫إ ْ‬
‫ن فس ّ‬
‫ي أو أصواتها‬
‫لسؤمت إسساءتها فهانت واستوى‬
‫نسبح السكلب عسل ّ‬
‫ي خسساتها‬
‫وتسكّرما ً عسنها صسددت وإّنني‬
‫لسول خسساستها عسل ّ‬
‫عسن وطء كس ّ‬
‫ل دنسّية لسوطاتها‬
‫فتي‬
‫ولسقد دنست شسأنا ً فسلول ع ّ‬
‫تسجد السمساغ قسذفن بي لهواتها‬
‫وأنسا السشجى في حلقها فلو أّنها‬
‫قسذفت بسجمرة غيظها حصياتها‬
‫ش بشرا ً إن حضرت فإن أغب‬
‫وته ّ‬
‫ً‬
‫ي دهساتها‬
‫كسم صانعتني بالدهاء وإّنما أدهى‬
‫السسورى شسّرا عسل ّ‬
‫يسدها عسلى عيني العمى لدراتها‬
‫ت على الوفاء فَلو جنت‬
‫ن ُ‬
‫جب ِل ْ ُ‬
‫لسك ْ‬
‫فسي طساعة الحّر الكريم عصاتها‬
‫ي من البا وخلئقي‬
‫وأنسا السعص ّ‬
‫ّ‬
‫مدٍ عسبسراتسها‬
‫ي البساء فلم تسل‬
‫إل لل مح ّ‬
‫ود ُ‬
‫ت عسين ّ‬
‫عس ّ‬
‫ً‬
‫لسم أسستطع دفسعا لسها فشناتها‬
‫كسم غسارة لسك يا زمان شننتها‬
‫مة غسدراتها‬
‫حلبى َلم تلد‬
‫وأرى السليالي مسنك ُ‬
‫لسلسحّر غسير مسل ّ‬
‫ً‬
‫ً‬
‫ذكسرا عسلى أسسماعنا عسثراتها‬
‫ن جرت‬
‫تجرى لها العبرات حمرا إ ْ‬
‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪2‬‬

‫ورمست بسنيها بالصروف بناتها‬
‫دت مسذ جسارت على أبنائها‬
‫وود ْ‬
‫مة عسدلها وقسضاتها‬
‫مدٍ فيما قضت‬
‫و ُ‬
‫م أئس ّ‬
‫هسس ُ‬
‫عسدلت بسآل مح ّ‬
‫صلتها‬
‫السمرشدون السمرفدون فكم هدى‬
‫صلتها و ِ‬
‫ى تسميح َ‬
‫ونسد ً‬
‫وحت السّثرى نكباتها‬
‫والسمنعمون المطعمون إذا انبرت‬
‫نسكباء صس ّ‬
‫م أشستاتها‬
‫والسجامعون شستات غسّر مناقب‬
‫َلسسم تسجتمع بسسواهُ ُ‬
‫ن ذهسبت بسها غاياتها‬
‫يسا غساية تسقف السعقول كليلة‬
‫عسنها وإ ْ‬
‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫سما لسو َلم تكن لمعاتها‬
‫يساجذوة السقدس الستي ما أشرقت‬
‫شسهب الس ّ‬
‫سما شرفاتها‬
‫يساقّبة السشرف التي لو في الّثرى‬
‫ُنسصبت سسمت هام ال ّ‬
‫المسسلك مسنه فسعرشه مسيقاتها‬
‫جت لسها‬
‫ن حس ّ‬
‫يساكسعبة لله إ ْ‬
‫السكلمات وائستلفت بسها ألسفاتها‬
‫يسانقطة السباء الستي بساءت لها‬
‫ن ولسكن مسا انستهت كثراتها‬
‫ن لها‬
‫ق الستي ما إ ْ‬
‫يسا وحسدة السح ّ‬
‫ثسا ٍ‬
‫بسالحسمدّية تسسستنير جسهساتها‬
‫يسا وجسهة الحسدّية السعليا التي‬
‫سبع السطباق تسحّركت سكناتها‬
‫من لها‬
‫الس ّ‬
‫يسا عساقلي العشر العقول و َ‬
‫راحست وأنستم لسلورى مسرآتها‬
‫سسّر الحقيقة صورة‬
‫ت لسو ِ‬
‫أقسسم ُ‬
‫الشسياء بسل ُ‬
‫ذرئست بسها ذّراتها‬
‫أنستم مسشئته الستي خسلقت بسها‬
‫وزجساجة النسوار بسل مسشكاتها‬
‫وخسزانة السسرار بسل خسّزانها‬
‫مسا لسم تسقله فسي المسيح ُ‬
‫غلتها‬
‫ن َلم أقل‬
‫أنسا فسي الورى قال لكم إ ْ‬
‫سهساء مسذ طسارت بسها جهلتها‬
‫سسفها ً لحلمي إن تطر بثباتي السفس‬
‫كسأسا ً سسرت بسسرائري نشواتها‬
‫أنسا مسن شسربت هناك أول دّرها‬
‫ي رماتها‬
‫ي‬
‫القسوال أو شس ّ‬
‫دت عسل ّ‬
‫فساليوم ل أصسحو وإن ذهبت ب َ‬
‫مسا بسه إن عسّنفته صسحاتها‬
‫أو هسل ترى يصحو صريع مدامة‬
‫مس ّ‬
‫مسا تسؤّنسبه عسلسيه غسواتها‬
‫أو هل يحول أخو الحجى عن رشده‬
‫مس ّ‬
‫مسن هم أج ّ‬
‫م بسها العل سرواتها‬
‫ل عصابة‬
‫سسارت تسؤ ّ‬
‫بسأبي وبسي َ‬
‫سحاب سرت بها نسماتها‬
‫عطري الثياب سروا فقل في روضة‬
‫غس ّ‬
‫ب الس ّ‬
‫مسسك ثسنائهم شساماتها‬
‫ب حسجازيون عسّرقت العل‬
‫فسيسهم و ِ‬
‫ركس ّ‬
‫فستسقت لسطيمة تساجر لسهواتها‬
‫تسحدو السحداة بسذكرهم وكسأّنما‬
‫ّ‬
‫هسسزج الستلوة رتسلت آيساتها‬
‫وحين ول غسناء لسهم سوى‬
‫ومسط ّ‬
‫ً‬
‫مسسهسزوزةً فسكسأّنها قسنسواتها‬
‫وقا أعسطافها‬
‫وإلسسى السلقاء تسش ّ‬
‫ثسقلت عسلى جيش العدى وطآتها‬
‫مة‬
‫خس ّ‬
‫فت بسهم نسحو السمنايا هس ّ‬
‫ججت لسهباتها‬
‫فها‬
‫وبسعزمها مسن مسثل مسا بسأك ّ‬
‫قسطع السحديد تسأ ّ‬
‫طسبعت ومسن أسسيافها عسزماتها‬
‫ن مسن عسزماتها أسسيافها‬
‫فسكسأ ّ‬
‫اليسسدي ومسمسدودة قسسسماتها‬
‫قسسم السحيا فسيها فسمن مقصورة‬
‫ب السبطون ودسستها صهواتها‬
‫س في الحروب قبابها‬
‫قس ّ‬
‫ومسلوك بسأ ٍ‬
‫لسكسّنما شسجسر السقنا أجسماتها‬
‫م الغفير ضياغما‬
‫يسسطون فسي الج ّ‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫ى غسدت هسباتها وهسباتها‬
‫ى‬
‫ونسد ً‬
‫كسالليث أو كالغيث في يومي وغ ً‬
‫أكسنافها وزهست بسهم عرصاتها‬
‫حسّتى إذا نسزلوا العراق فأشرقت‬
‫ُ‬
‫قسسد خسّيمت بسبلئها كسُرباتها‬
‫ضسربوا السخيام بسكربل وعليهم‬
‫ولسظى السهواجر مساؤها ونباتها‬
‫نسزلوا بها فانصاع من شوك القنا‬
‫سما طبقاتها‬
‫وأتست بسنو حرب تروم ودون ما‬
‫رامست تسخّر مسن ال ّ‬
‫تسعنو لسشّر عسبيدها سساداتها‬
‫رامست بسأن تعنو لها سفها ً وهل‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪3‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫عسّزا ً وهسل غسير الباء سماتها‬
‫ما الخضوع أو الردى‬
‫وتسسومها إ ّ‬
‫إل ّ وهسسم آبساؤهسا وُابساتسها‬
‫فسأبوا وهسل مسن عسّزة أو ذّلة‬
‫بسوجسوههم وسسيوفهم ظسلماتها‬
‫حموا لسيل الحروب فأشرقت‬
‫وتسق ّ‬
‫لسلسد فسي يسوم السهياج شياتها‬
‫وبسدت عسلوج ُامسّية فتعّرضت‬
‫يسسوم السلسقا بسعداتها عساداتها‬
‫تسعدو لسها فستميتها رعسبا ً وذي‬
‫وتسفّر قسبل جسسومها هساماتها‬
‫فستسخّر بسعسد قسلوبها أذقسانها‬
‫صسينت بسبذل نسفوسها فستياتها‬
‫وبسُاسسرة مسن آل أحسمد فستية‬
‫راحساتها قسد أتسرعت راحساتها‬
‫ن في‬
‫يستضاحكون إلى المنون كأ ّ‬
‫جسعت نسغماتها‬
‫صليل كأّنه‬
‫فسيسهم قسيان ر ّ‬
‫صهيل مع ال ّ‬
‫وتسرى ال ّ‬
‫فستسمايلت لسعسناقها قسامساتها‬
‫وكسأّنما سسمر السرماح معاطف‬
‫وكسأّنما بيض ال ّ‬
‫ضسمنت لسمى رشسفاتها شفراتها‬
‫دمى‬
‫ظبى بيض ال ّ‬
‫ضبتها عسندما ً كساساتها‬
‫وكسأّنما حسمر السّنصول أنسامل‬
‫قسسد خس ّ‬
‫ً‬
‫شسدائد نس ّ‬
‫دون الس ّ‬
‫داتها‬
‫ومسذ الوغى شّبت لظى وتقاعست‬
‫كسصا شس ّ‬
‫قسد أنسبتت شسجر السقنا حافاتها‬
‫جة‬
‫وغسدت تسعوم مسن الحديد بل ّ‬
‫نسيسرانها لسجسنانهم جسّنساتها‬
‫دروع ولح من‬
‫خسلعوا لها جنن ال ّ‬
‫الجسال تسحسب أّنسها عساداتها‬
‫وتسزاحفوا يستنافسون عسلى لقى‬
‫فها عسوج السسّنة ر ّ‬
‫جد هساماتها‬
‫كسع‬
‫بسأكس ّ‬
‫ولسها السفوارس سس ّ‬
‫وعسلت بسفردوس العلى درجاتها‬
‫حسّتى إذا وافست حسقوق وفائها‬
‫ّ‬
‫شسساء اللسه فسن ّ‬
‫وجسرى السقضاء فنكصت راياتها‬
‫كست أعسلمها‬
‫م شاهقة الذرى هضباتها‬
‫وهوت كما انهالت على وجه الثرى‬
‫مسن صس ّ‬
‫سم بسال ّ‬
‫لسكسن تسزيد طسلقة قسسماتها‬
‫ظبى أشلؤها‬
‫وغسدت تسق ّ‬
‫ً‬
‫ستسمعت عسليه طسغامها وطغاتها‬
‫جاد فاجس‬
‫م انسثنى فسردا أبو الس ّ‬
‫ثس ّ‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫حسرب جسيوش مسنّية حملتها‬
‫غسير أن يحمل عزمة عملت إلى‬
‫وتسجول فسي أوساطهم سطواتها‬
‫تسلوي بسُاولهم عسلى ُاخراهم‬
‫يسحمي مسخّيمه فقل أسد ال ّ‬
‫ديسست عسلى أشسبالها غاباتها‬
‫شرى‬
‫لسلسسانه وسسنسانه كسلسماتها‬
‫ة‬
‫ب العدى فوق العوادي خطب ً‬
‫خط َ‬
‫سنان فسلم تفته عتاتها‬
‫وعسظ اللسان ومذ عتوا عن أمره‬
‫طسعن الس ّ‬
‫سسلسك السقنا لسقلوبهم حسّباتها‬
‫نسثر الرؤوس بسيفه ونظمن في‬
‫دت ومسن أكسبادها عسذباتها‬
‫إن يشرع الخرصان نحو مكردس‬
‫ر ّ‬
‫عسادت عسلى أرواحهم قبضاتها‬
‫فه‬
‫واذا هسوت بسالبيض قبضة ك ّ‬
‫ظسمأ تسطاير شسعلة قسطعاتها‬
‫يسروي الثرى بدمائهم وحشاه من‬
‫م السصفا ذابت عليه صفاتها‬
‫لسو قسلبت مسن فوق غّلة قلبه‬
‫صس ّ‬
‫مسساء لسغسّلة قسلبه قسطراتها‬
‫سماء له دما ً أفل بكت‬
‫تسبكي الس ّ‬
‫ُ‬
‫لسك والعدى بك انجحت طلباتها‬
‫مد‬
‫وا حسّر قسلبي يابن بنت مح ّ‬
‫لسلّناس بسعدك ِنيلها وفراتها‬
‫مسنعتك من نيل الفرات فل هنا‬
‫سامي تشال قناتها‬
‫وعسلى الثنايا منك يلعب عودها‬
‫وبسرأسك الس ّ‬
‫ّ‬
‫وجسسومكم فسوق الّثرى حلباتها‬
‫وبسهم تسروح العاديات وتغتدي‬
‫تسدعو وعسنها اليوم أين سراتها‬
‫ونسساؤكم أسرى سرت بسراتكم‬
‫صسرعى وتلك على القنا هاماتها‬
‫هساتيك في حّر الهجير جسومها‬
‫لسلحشر تسنشر فخرهم حسناتها‬
‫بأبي وِبي منهم محاسن في الّثرى‬
‫راحست ومسن أسسيافهم أقواتها‬
‫أقسوت معالم ُانسهم والوحش كم‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪4‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫فسي كسربل أبسناؤها وبسناتها‬
‫يا هل ترى مضرا ً درت ماذا لقت‬
‫هستكت لسها مسا بينهم خفراتها‬
‫مة‬
‫خسفرت لسها أبسناء حرب ذ ّ‬
‫تسهوى السّنجوم لو أّنها جاراتها‬
‫جسارت على تلك المنيعات التي‬
‫تسنستاشها أجسلفسها وجسفاتها‬
‫حسّتى غسدت بين الراذل مغنما‬
‫أبسرادهسا ولسنسهبها أبسيساتها‬
‫فسلضربها أعسضادها ولسسلبها‬
‫ددت الس ّ‬
‫شجى لهواتها‬
‫ما دفسعن عن البكا‬
‫والسّنوح ر ّ‬
‫ل لس ّ‬
‫وثسواك ٍ‬
‫َ‬
‫سما جذواتها‬
‫زفسراتها لسو لسم تكن مشفوعة‬
‫بسالدمع أضرمت ال ّ‬
‫في الشمس تصلى حّرها أخواتها‬
‫مد‬
‫وعسلى اليسانق من بنات مح ّ‬
‫صبا صفحاتها‬
‫أبسدى السعدّو لها وجوها ً لم تبن‬
‫حّتى لنسفاس ال ّ‬
‫سياط شكاتها‬
‫سبي تشكو بّثها‬
‫فستجاب ضسربا ً بال ّ‬
‫ومسروعة فسي ال ّ‬
‫قسعدت بسها عن شاوهم سّباتها‬
‫سب لها الجدود أراذل‬
‫قسامت تس ّ‬
‫راحست وفسي أبسياتكم غاراتها‬
‫يسا غسيرة السجّبار أّنى والعدى‬
‫فسيسها وعسّزة رّبسه حسرماتها‬
‫هستكت لعّزة أحمد‬
‫ة ُ‬
‫يسا حسرم ً‬
‫سساروا بسها والشامتون حماتها‬
‫أحسماة ديسن الله كسيف بسناتكم‬
‫حسرب بسشعث خيولكم فلواتها‬
‫تطوي الفلة بها وما ضاقت على‬
‫عسزماتكم وهسي الحتوف كفاتها‬
‫ن فهل سوى‬
‫كفأت لكم ظهر المج ّ‬
‫سماء وعرشها داراتها‬
‫وخسيامكم تسلك الستي أوتسادها‬
‫شسهب الس ّ‬
‫أربسابسها وحسريسمكم رّبساتها‬
‫م‬
‫بسالّنار أضسرمها السعدّو وأنت ُ ُ‬
‫ّ‬
‫فسّرت تسعادى في الفلة نوائحا ً‬
‫حسسرى تسقطع قلبها حسراتها‬
‫طسالب عسليها لسل ّ‬
‫ظبى وقسفاتها‬
‫حسّتى إذا وقسفت على جثث لكم‬
‫سياط لسجنبها هفواتها‬
‫قسدحت لكم زند العتاب فلم تجد‬
‫غسير الس ّ‬
‫الفسلك لسو وقفت لها حركاتها‬
‫ق لشجوها‬
‫ل يح ّ‬
‫وسسرت على حا ٍ‬
‫أظسعانها بسسوى الحنين حداتها‬
‫حّنت ولول زجر زجر ما حدت‬
‫خسرساء تسنطق بال ّ‬
‫شجى نفثاتها‬
‫يسا لوعة قعدت وقامت في الحشا‬
‫قسعدت ول تسنف ّ‬
‫بسقيام قسائمكم ُتسصاب تراتها‬
‫ك أو أرزاؤكسم‬
‫طسير الس ّ‬
‫شجون كسأّنها وكناتها‬
‫ى لك أنفس كمنت بها‬
‫فانهض فد ً‬
‫ب شباتها‬
‫م فكم رأس لكم‬
‫حسصدته بسعد ولم يش ّ‬
‫واحسصد رؤوسهُ ُ‬
‫وأحرق لهم صنمي ضلل و ّ‬
‫لسهم ا ُ‬
‫لمسور فسأمكنت وثباتها‬
‫طدا‬
‫إل ّ وفسسي عسنسقيهما تسبعاتها‬
‫تسبعا ً بسما ابستدعا فما من سوأة‬
‫وهسما السلذان عسلي ُ‬
‫مسن ل يسداني نسعلكم جبهاتها‬
‫كم قد جّزءا‬
‫جسّرا إلسيكم كس ّ‬
‫مسن عسصبة فسعليهما لسعناتها‬
‫ل جسور نالكم‬
‫نسفس أذابستها أسسى زفسراتها‬
‫فسلرزئكم إن لسم أمت حزنا ً فلي‬
‫ي السجوانح لسلقنا وخزاتها‬
‫ن في‬
‫ولسقد نسشرت رثا ً لكم وكأ ّ‬
‫طس ّ‬
‫تسنعى فستهتف بسالّنفوس نعاتها‬
‫وإلسيكم مسن بسكر فكري ثاكل‬
‫ي خستمتها وبسدأتها‬
‫مسنكم لسكم أهسديتها وبسرزئكم‬
‫آل السّنسب ّ‬
‫أفسهل أخسيب وفسيكم أنسشأتها‬
‫ولسنشاتي أنسشأتها ذخسرا ً لسكم‬
‫فسقدت غسدا ً بصحيفتي حسناتها‬
‫ولسمهجتي بسولكم الحسنى إذا‬
‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫فخري وذخري أن تضق حلقاتها‬
‫فسولؤكم حسسبي وإّني عبدكم‬
‫سوء إمساراتها‬
‫وإلسيكم شكواي من نفس غدت‬
‫تسقستادني لسل ّ‬
‫تسرمي لسها بسنفوسها غفلتها‬
‫جة‬
‫وجسرائم عسّبت بسمهلك ل ّ‬
‫فن الّنجاة نجاتها‬
‫س ُ‬
‫وأنسا السغريق بها فهل إل ّ بكم‬
‫لسلّنفس يا ُ‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪5‬‬

‫سسسليم مسا سارت به صلواتها‬

‫وعليكم يا رحمة الباري من التـ‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫***‬
‫‪2‬س وقال أيضا ً ‪:‬‬
‫دمسن مسحت آيساتها النواء‬
‫ن من النيس خلء‬
‫أقسوت فه ّ‬
‫طسارت بسشمل أنيسها عنقاء‬
‫درسست فسغّيرها البلى فكأّنما‬
‫وقسراي منك الوجد والبرحاء‬
‫يسا دار مقرّية الضيوف بشاشة‬
‫وسسقت ثسراك الديمة الوطفاء‬
‫عسبقت بستربك نسفحة مسكّية‬
‫سراء‬
‫عسهدي بسربعك آنسا ً بك آهل‬
‫يسعلوه مسنك السبشر وال ّ‬
‫والسعقد حلي ضيائك الحصباء‬
‫وثسرى ربسوعك للّنواظر أثمد‬
‫عسرصاته تستفّرق الهسواء‬
‫قد كان مجتمع الهوى واليوم في‬
‫يسرجى لسه بذوي الوفاء وفاء‬
‫أخسنى عسليه دهره والدهر ل‬
‫يحيا الرجال وتأرج الرجاء‬
‫أيسن السذين ببشرهم وبنشرهم‬
‫فسأط ّ‬
‫ل كسرب فسوقها وبلء‬
‫ضربوا بعرصة كربل خيامهم‬
‫عسظمت فهانت دونها الرزاء‬
‫ي رزّيسة فسي كسربل‬
‫لله أ ّ‬
‫ً‬
‫يسوم بسه س ّ‬
‫لسفرنده بسدجى السوغى للء‬
‫ل ابن أحمد مرهفا‬
‫تسفدى وقس ّ‬
‫ل من الوجود فداء‬
‫ده بعصابة‬
‫وفسدى شسريعة ج ّ‬
‫ومسشت إلى أكسفائها الكفاء‬
‫ي مهابة‬
‫صسيد إذا ارتسعد الكم ّ‬
‫جسبهاتها وسسيوفها السهيجاء‬
‫وعسل الغبار فأظلمت لول سنا‬
‫السنجل وإل ّ السمقلة الخوصاء‬
‫عشت العيون فليس إل ّ الطعنة‬
‫ً‬
‫ن مسماتها الحياء‬
‫وقا‬
‫حّتى كسأ ّ‬
‫زحسفوا إلى ورد المنون تش ّ‬
‫فسرحا ً وأظلمت الوغى فأضاؤا‬
‫سموا‬
‫عسبست وجوه عداهم فتب ّ‬
‫وصسليل وقع المرهفات غناء‬
‫سمهري تسامر‬
‫فسلها قسراع ال ّ‬
‫مة قسعساء‬
‫م مذّلة‬
‫بسأبي لسها مسن أ ْ‬
‫م وهس ّ‬
‫أنسف أشس ّ‬
‫ن تش ّ‬
‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫صسعب السقياد عسلى البسا أّباء‬
‫يسقستادهم لسلحرب أروعُ مساجد‬
‫بسيسضاء أو يسزنسّية سسمراء‬
‫صسحبته مسن عسزماته هسندّية‬
‫وتسصّرف القسدار حسيث تشاء‬
‫سود طوع يمينه‬
‫تسجري السمنايا ال ّ‬
‫قست بسسه آبساءها البسناء‬
‫عس ّ‬
‫ذّلست لسعزمته السقروم بسموقف‬
‫ضاء‬
‫بسفرائص رعسدت وهامات همت‬
‫مسذ لح بسارق سسيفه السو ّ‬
‫ولسئن تسن ّ‬
‫شسهسدت بسغّر فسعاله السهيجاء‬
‫كر فسي العجاج فطالما‬
‫ت بسسلك كسعوبه الحشاء‬
‫مسن أبسيض نثر الرؤوس وأسمر‬
‫ُنس ِ‬
‫ظم ْ‬
‫ت بسه أمسواتها الحسياء‬
‫كسره السحمام لسقاءه فسي معرك‬
‫حسسد ْ‬
‫فسلواه عسن ورد السهوان إبساء‬
‫بسأبي أبسي السضيم سيم هوانه‬
‫لسقستاله الحسقساد والسبسغضاء‬
‫وتسأّلسبوا زمسرا ً عسليه تسقودها‬
‫تسلك السجموع السّنظرة الشزراء‬
‫فسسطا عسليهم مسفردا ً فسثنت له‬
‫يسا واحسدا ً لسل ّ‬
‫ديه كستيبة شسهباء‬
‫شهب من عزماته‬
‫تسسسري لس َ‬
‫قنوا مسسا بسالّنجاة رجساء‬
‫فستسي ّ‬
‫ضاقت بها سعة الفضاء على العدى‬
‫ن وراء‬
‫فسغدت رؤوسسهم تسخّر أمسامهم‬
‫فسوق السّثرى وجسسومه ّ‬
‫لجسسام مسنهم ضساقت السبيداء‬
‫سيوف رقابهم ضربا ً وبا‬
‫تسسع الس ّ‬
‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪6‬‬

‫يسأتي عسلى اليسجاد مسنه فناء‬
‫ن‬
‫ن كاد أ ْ‬
‫مسا زال يسفنيهم إلى أ ْ‬
‫وجسرى بسما قسد شاء فيه قضاء‬
‫لسكسّنما طسلسب اللسه لسقاءه‬
‫لسهسويه السغسبراء والسخضراء‬
‫فسهوى على غبرائها فتضعضعت‬
‫سمراء فسيها السطلعة السغّراء‬
‫سنان بسرأسه فالصعدة‬
‫الس ّ‬
‫وعسل الس ّ‬
‫سل ولسسه السمياه دمساء‬
‫فن وثسيابه قسصد السقنا‬
‫ومسكس ّ‬
‫ومسغس ّ‬
‫ّ‬
‫لسحملت مسنه تسرتوي الغبراء‬
‫ظسسام تسفطر قسلبه ظسمأ وبسا‬
‫ّ‬
‫مسساء لسغسلة قسلسبه النسواء‬
‫سماء دمسا ً له أفل بكت‬
‫تسبكي الس ّ‬
‫لسك والسعدى بك أدركوا ما شاؤا‬
‫مد‬
‫وآ لهف قسلبي يابن بنت مح ّ‬
‫أكسبسادكم ولسقضبها العسضاء‬
‫فسلسخيلها أجسسسامكم ولسنسبلها‬
‫ضحى لوجوهها حرباء‬
‫سمر منكم أرؤوس‬
‫شسمس الس ّ‬
‫وعلى رؤوس ال ّ‬
‫ً‬
‫نسفسا وعسًز عسلى الثكول عزاء‬
‫ي أقول فيك معّزيا‬
‫يسابسن السّنب ّ‬
‫ً‬
‫ن عسظم السذي قد جاؤا‬
‫ض من علياك سوء صنيعهم‬
‫شسرفا وإ ْ‬
‫مسا غ ّ‬
‫ً‬
‫ي بسهاء‬
‫فرا‬
‫ن تسمس مسغبّر السجبين مع ّ‬
‫إ ْ‬
‫فسعليك مسن نسور السّنب ّ‬
‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫فسلك السبسيطان السّثرى والماء‬
‫سل‬
‫أو تسبق فوق الرض غير مغ ّ‬
‫ي ل صنعاء‬
‫أو تسغتدى عسار فقد صنعت لكم‬
‫بسرد السعل الخط ّ‬
‫أعسداك سسيفك والسرماح رواء‬
‫من دما‬
‫أو تسقض ظسمآن الفؤاد ف ِ‬
‫الّثرى لفرشن منه لجسمك الحشاء‬
‫ن أحسمد قسد رآك على‬
‫فسلو أ ّ‬
‫ُ‬
‫أو بال ّ‬
‫مسك الزهراء‬
‫طفوف رأت ظماك سقتك من‬
‫مساء السمدامع ا ّ‬
‫ي ظسماء‬
‫يسا ليت ل عذب الفرات لوارد‬
‫وقسلسوب أبسناء السّنب ّ‬
‫وتسقساسمت أحسشساءها أرزاء‬
‫كسم حسّرة نسهب السعدى أبياتها‬
‫سياط لها يجاب دعاء‬
‫تسعدو وتسدعو بسالحماة ولم يكن‬
‫بسسوى الس ّ‬
‫عسدو السعوادي الجرد والعداء‬
‫ن عادت عليها بالعدى‬
‫تسعدو فسإ ْ‬
‫قسد أرمضته في الّثرى الرمضاء‬
‫هستفت تسثير كسفيلها وكسفيلها‬
‫سما البطحاء‬
‫من سمت‬
‫بسهم عسلى هسام ال ّ‬
‫يسا كعبة البيت الحرام و َ‬
‫أسسراء قسوم هسم لكن طلقاء‬
‫لله يسوم فسيه قسد أمسسيتم‬
‫وسسروا بها في السر أّنى شاؤا‬
‫سبي كل مصونة‬
‫حسملوا لكم في ال ّ‬
‫ن نساحت لسها الورقاء‬
‫ن لشجوها عيس الفل‬
‫وتسر ّ‬
‫ق إ ْ‬
‫ثسكلى تسح ّ‬
‫مت السبأساء‬
‫تسنعى لسيوث البأس من فتيانها‬
‫وغسيسوثها إ ْ‬
‫ن عس ّ‬
‫وغسفوا ومسا فسي بأسهم إعفاء‬
‫رقسدوا ولسيس بعزمهم من قدرة‬
‫تسسسيل السعسبرة السحسمراء‬
‫تسبكيهم بسدم فقل بالمهجة الحّرى‬
‫بسزفسيرها أنسفاسها السصعداء‬
‫ضضت من صوتها‬
‫ما غ ّ‬
‫نساحت فل ّ‬
‫نساحست ولسكن نسوحها أيسماء‬
‫ن السحنين بكى وقد‬
‫حسّنت ولسك ّ‬
‫م ودونها الخنساء‬
‫ن السقلوب فدونها‬
‫السصخر الص ّ‬
‫وقسست عسليه ّ‬
‫ن حسداء‬
‫ن السيعملت كلبها‬
‫ن رجسع حسنينه ّ‬
‫ولسه ّ‬
‫وحسدت بسه ّ‬
‫غسل ً وأقسعد جسسمه العسياء‬
‫ومسقسّيد قسسام السحديد بسمتنه‬
‫وسسرت بسه السمهزولة العجفاء‬
‫ضنا قسعدت به أسقامه‬
‫رهسن الس ّ‬
‫مسا حسال من رّقت له العداء‬
‫ق على بليته العدى‬
‫وغسدت تسر ّ‬
‫وضسمير غسّيب الله وهسو خفاء‬
‫جب‬
‫لله سسر الله وهسو مسح ّ‬
‫فسي حسكمها يسنقاد حيث يشاؤا‬
‫أّنسى اغستدى لسلكافرين غنيمة‬
‫المسصار فسيه وترتمي الحياء‬
‫ي تقاذف‬
‫ل على عاري المط ّ‬
‫عسا ٍ‬
‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪7‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫نسصب السعيون وكسّلها عسمياء‬

‫ن لسئيمة‬
‫طسوع الكس ّ‬
‫ف وكسّله ّ‬
‫‪ii‬‬

‫قسذفتهم السدئماء والسدهماء‬
‫ن يفنيهم‬
‫وهسو الذي لو شاء أ ْ‬
‫وت له ُ‬
‫وأطساعه الصسباح والمساء‬
‫سماء بقوسها‬
‫شُهب ال ّ‬
‫وهَ َ‬
‫وتصاغرت في وقعه الرزاء‬
‫ي لن تعاظم رزؤكم‬
‫آل السّنب ّ‬
‫يسوم السجزاء وأنتم الخصماء‬
‫فسلنتم يسا أّيسها الشفعاء في‬
‫تسنعى وقد أودت بها البرحاء‬
‫وإلسيكم مسن بكر فكري ثاكل‬
‫م السحسناء‬
‫حسسناء جاءت للعزاء ولم تعد‬
‫إل ّ بحسسن مسنك ُ‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫***‬
‫‪3‬س وقال أيضا ً ‪:‬‬
‫سح‬
‫ول تسحملوا لسلبرق من ّا ً ول ال ّ‬

‫خسذوا الماء من عيني والّنار من قلبي‬
‫ب‬
‫سافح الغرب‬
‫ول تسحسبوا نسيران وجسدى تنطفي‬
‫بسطوفان ذاك السمدمع ال ّ‬
‫ّ‬
‫ب‬
‫سسيل يسبرد غسّلتي‬
‫ب لسذي غلة ص ّ‬
‫فسكم مسدمع صس ّ‬
‫ول أ ّ‬
‫ن ذاك الس ّ‬
‫لسغسانية عسفراء أو شسادن تسرب‬
‫ن ذاك السوجسد مسّني صسبابة‬
‫ول أ ّ‬
‫نسفى عسن فسؤادي كس ّ‬
‫لسواعج قد جّرعنني غصص الكرب‬
‫ل لهو وباطل‬
‫كسأّني على جمر الغضا واضعا ً جنبي‬
‫ى‬
‫أبسيت لها أطوي الضلوع على جو ً‬
‫ن بسالمنهل السعذب‬
‫مد‬
‫رزايساكسم يسسا آل بسيت مسح ّ‬
‫أغس ّ‬
‫ص لسذكراه ّ‬
‫عسليكم وقد فاضت دماكم على الّترب‬
‫عسمى لسعيون ل تسفيض دمسوعها‬
‫لسحرب بسها قسد مّزقتكم بنو حرب‬
‫وتسعسسا ً لسقلب ل يسمّزقه السسى‬
‫تسطسير شسظاياها بسواحرتا قسلبي‬
‫فسوا حسّرتا قسلبي وتسلكم حشاشتي‬
‫السبت عسلى ديسن السهداية ذولب‬
‫أأنسسى وهسل يسنسى رزاياكم التي‬
‫أأنسساكم حسّرى السقلوب على ال ّ‬
‫تذادون ذود الخمص عن سائغ الشر‬
‫ظما‬
‫ب‬
‫ّ‬
‫تسطلع كسالقمار في النجم الشهب‬
‫أأنسسى بسأطراف السرماح رؤوسكم‬
‫ّ‬
‫وماوطأت من موضع الطعن والض‬
‫أأنسسى طسراد الخيل فوق جسومكم‬
‫رب‬
‫ً‬
‫ن وأدمسعا ً‬
‫هتكن من الحجب‬
‫سسكبن وأحسرارا ُ‬
‫سس ِ‬
‫ُ‬
‫أأنسسى دمساء قسد ُ‬
‫فك َ‬
‫سسلبن وأكسبادا ً أذبسن من الرعب‬
‫أأنسسى بسيوتا ً قسد ُنسهبن ونسسوة‬
‫ُ‬
‫ضرب والّنهب‬
‫أأنسسى اقستحام السظالمين بسيوتكم‬
‫تسرّوع آل الله بسال ّ‬
‫سرب‬
‫أأنسسى اضسطرام الّنار فيها وما بها‬
‫سسوى صبية فّرت مذعرة ال ّ‬
‫طف موقفا ً‬
‫أأنسسى لسكم فسي عرصة ال ّ‬
‫على الهضب كنتم فيه أرسى م‬
‫ن الهضب‬
‫ّ‬
‫عسلى قسلة النسصار فسادحة الخطب‬
‫تسشساطرتموا فسيسه رجسال ً ونسسوةً‬
‫سلب‬
‫فسأنستم بسسه لسلقتل والسّنبل والسقنا‬
‫سبى والس ّ‬
‫ونسسوتكم لسلسر والس ّ‬
‫عسل نسدبها لسكن عسلى غوثها الّندب‬
‫إذا أوجسبت أحسشاءها وطسأة السعدى‬
‫عسلى عسضديها مسن سوار ومن ق‬
‫سوط كم له‬
‫وإ ْ‬
‫ن نسازعتها السحلي فسال ّ‬
‫لب‬
‫ً‬
‫ضرب‬
‫ددت‬
‫ن حسمرا مسن ال ّ‬
‫ن جسذبت عسنها السبراقع جس ّ‬
‫وإ ْ‬
‫بسراقع تسعلوه ّ‬
‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪8‬‬

‫وان سسلسبت عسنها السمقانع قسّنعت‬
‫‪ii‬‬

‫ب‬

‫س‬
‫سلب بال ّ‬
‫اذا بسثت السشكوى عسن ال ّ‬
‫ونساحت فما الورقاء في الغصن الر‬

‫وثساكلة حسّنت فسما السعيس في الفل‬
‫طب‬
‫ج‬
‫تسروي السّثرى بسالدمع والسقلب ناره‬
‫ب وقد يخطي الحيا موضع ال ّ‬
‫تسش ّ‬
‫دب‬
‫لسك ّ‬
‫ل حسشى ما في حشاها من الّند‬
‫و فستعطي بسندبها‬
‫وتسندب عسن شسج ٍ‬
‫ب‬
‫وتسصدع شكواها الرواسي من ال‬
‫م زينب إذ نعت‬
‫ص ّ‬
‫وتسنعى فتشجي ال ّ‬
‫خطب‬
‫سدة السّترب‬
‫تسثير عسلى وجسه السّثرى من حماتها‬
‫لسيوث وغسى لسكن مسو ّ‬
‫ونسشوانة العسطاف لسكن بل شرب‬
‫نسيام عسلى الحسقاف لسكن بل كرى‬
‫ّ‬
‫لستعلم بسعد السقوم عسن خطة العتب‬
‫تسطسارحهم بسالسعتب شسجوا ً وإّنسها‬
‫حسموا خسدرها حّتى‬
‫وطسّلت ومسا طسالت إليها يد الّنصب‬
‫ُاستبيحت دماؤهم‬
‫غسدت نسهب أطراف السّنة والقض‬
‫ومسسن دونسها أجسسامهم ورؤوسسهم‬
‫ب‬
‫م‬
‫فسيا مسدركي الوتسار حّتى َ‬
‫وأوتساركم ضساقت بها سعة الرحب‬
‫صبركم‬
‫قسعدتم وفسي أيسديكم قسائم العض‬
‫ويسا طساعني صسدر السكتائب ما لكم‬
‫ب‬
‫وقد طحنتكم في الحروب رحى‬
‫ويسا طساحني هسام العدى ما انتظاركم‬
‫حرب‬
‫َ‬
‫ويسا مسزعجي أسسد ال ّ‬
‫وقسد ظسفرت مسن ليثكم ظفر الك‬
‫شرى ما قعودكم‬
‫لب‬
‫فسيا غسيرة السجّبار مسن غضب هبي‬
‫جسبسار بسأيسدي السظالمين دمساؤكم‬
‫لل رسسول الله سسيقت عسلى الّنجب‬
‫فسكسم غسّرة فسوق السرماح وحسّرة‬
‫دت إلى مسبي‬
‫وكسسم مسسن يستيم مسوثق لسيتيمة‬
‫ومسسبّية بسالحبل شس ّ‬
‫سين للر‬
‫ضاح والحسب الذي‬
‫بسني السّنسب السو ّ‬
‫تسعالى فسأضحى قساب قسو َ‬
‫ب‬
‫ّ‬
‫تسطساول بسالنساب سسّيارة الس ّ‬
‫شه‬
‫دت النسساب لسلفخر أو غدت‬
‫إذا عس ّ‬
‫ب‬
‫ومسسا حسسسبي إل ّ بسأّنسكم حسسبي‬
‫فسمسا نسسسبي إل ّ انستسسابي إلسيكم‬
‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪4‬س وقال ‪:‬‬
‫ججه‬
‫السدمع يسطفيه والسذكرى تؤ ّ‬

‫هجه‬
‫فسي السقلب حّر جوى ذاك تو ّ‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫أفسدي ا ُ‬
‫وراء حساد مسن القسدار يسزعجه‬
‫لولى للعل أسرى بهم ظعن‬
‫لسكن عسلى مسحن البلوى معّرجه‬
‫ركسب عسلى جسّنة المأوى معّرسه‬
‫يسدري إلى أيسن مسأواه ومولجه‬
‫مثل الحسين تضيق الرض فيه فل‬
‫سسفسيان يسقلقه عسنها ويسخرجه‬
‫ويطلب المن بالبطحا وخوف بني‬
‫ولح بسعد السعمى لسلّناس منهجه‬
‫وهسو الذي شّرف البيت الحرام به‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪9‬‬

‫ع مسرجه‬
‫يسا حسائرا ً ل وحساشا نور عزمته‬
‫من سسواك الهدى قد ش ّ‬
‫بس َ‬
‫سسواك إن ضاق خطب من يفّرجه‬
‫وواسسع السحلم والسدنيا تضيق به‬
‫جه‬
‫ويسا مسليكا ً رعساياه عسليه طغت‬
‫وبسالسخسلفة بساريسه مستسو ّ‬
‫يسا عساريا ً قد كساه الّنور ثوب سنا ً‬
‫دم السقاني مدّبجه‬
‫زهسا بسصبغ الس ّ‬
‫حسّر ال ّ‬
‫ي كس ّ‬
‫س الصخر ينضجه‬
‫ل ظسما واليوم قلبك من‬
‫ظما لو يم ّ‬
‫يسا ر ّ‬
‫ً‬
‫ً‬
‫والرض بسالّترب كسافورا تؤّرجه‬
‫فنه‬
‫يسا مسّيتا بسات والسذاري يسك ّ‬
‫السرماح مسعراج قدس راح يعرجه‬
‫ويسا مسسيح هدى للرأس منه على‬
‫ً‬
‫لسكن مسحّياه فسوق السرمح أبلجه‬
‫ويسا كسليما ً هوى فوق الثرى صعقا‬
‫مسغسيث نسحوك يسلويه تسحّرجه‬
‫ويسا مسغيث الهدى كم تستغيث ول‬
‫هسّبت لسه أوسسه منهم وخزرجه‬
‫دك والنسصار عنك أل‬
‫فسأين جس ّ‬
‫وأيسن فسرسان عسدنان وكس ّ‬
‫ججه‬
‫ى‬
‫سلح لدى الهيجا مد ّ‬
‫شساكي الس ّ‬
‫ل فت ً‬
‫يسهسيجه لسك إذ تسدعو مسهّيجه‬
‫وأيسن عسنك أبسوك المرتضى أفل‬
‫يسروك بال ّ‬
‫ي يسسرجه‬
‫طف فردا ً بين جمع عدى‬
‫السبسغي يسلجمه والسغ ّ‬
‫وجه‬
‫تسخوض فوق سفين الخيل بحر دم‬
‫بسالبيض والس ّ‬
‫سمر زخسار مم ّ‬
‫يسمسي عسلى الرض مغّبرا ً مبّلجه‬
‫وة أن‬
‫حساشا لسوجهك يسا نور النب ّ‬
‫ججه‬
‫ولسلسجبين بسأنوار المسامة قسد‬
‫زهسا وصسخر بني صخر يش ّ‬
‫يسبقى ثسلثا ً على البوغا مضّرجه‬
‫ي بأن‬
‫أعسيذ جسسمك يسا روح النب ّ‬
‫أيسدي صسنائعه بسالفخر تسنسجه‬
‫عسار يحوك له الذكر الجميل ردى‬
‫ّ‬
‫والسثغر بسالعود مسقروع مسفلجه‬
‫والسرأس بسالرمح مسرفوع مبّلجه‬
‫عسن ا ُ‬
‫ح اسنادا ً مخرجه‬
‫حسديث رزٍء قديم الصل أخرج إذ‬
‫لولسى ص ّ‬
‫ومسثل ذا الفرع ذاك الصل ينتجه‬
‫تالله مسا كسربل لو ل سقيفتهم‬
‫وفسي ال ّ‬
‫من سقط محسن خلف الباب من‬
‫سبط منجدل‬
‫طفوف سقوط ال ّ‬
‫هجه‬
‫ججه‬
‫ب‬
‫بسباب دار ابسنة السهادي تسأ ّ‬
‫وبسالخيام ضسرام الّنار من حط ٍ‬
‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫كسانت عسلى ذلسك المنوال تنسجه‬
‫ن ُامسّية جساءتكم بسأخبث ما‬
‫لسك ْ‬
‫سسرت بسنسوتكم لسل ّ‬
‫قسبابه السكور والقستاب هسودجه‬
‫شام في ظعن‬
‫مسن كس ّ‬
‫سير مدلجه‬
‫ل والسهة حسسرى يعّنفها‬
‫عسلى عجاف المطى بال ّ‬
‫زنسد بسأيدي السجفاة ابستّز دملجه‬
‫سياط على‬
‫كم دحلج صاغه ضرب ال ّ‬
‫تسرثى لسه ألسم السبلوى وتنشجه‬
‫ول كسفيل لسها غير العليل سرت‬
‫ف الصبر مدرجه‬
‫تسشكو عسداها وتسنعى قومها فلها‬
‫حسال من الشجو ل ّ‬
‫ودمسعها بسدم الحسشاء تسمزجه‬
‫فسنعيها بسشجى السشكوى تسؤّلفه‬
‫ويدخل ال ّ‬
‫تسزّفر مسن شسظايا القلب تخرجه‬
‫م لها‬
‫شجو في الصخر الص ّ‬
‫ً‬
‫بسابا مسن السصبر ل ينف ّ‬
‫ك مرتجه‬
‫دت على جزعي‬
‫فسيا لرزائسكم س ّ‬
‫طسول السعويل ولسكن ليس يثلجه‬
‫يسفّر قسلبي مسن حسّر الغليل إلى‬
‫س الطود تزعجه‬
‫ن ل أزال السدهسر ُانسشسئها‬
‫أود ّ أ ْ‬
‫مسراثيا ً لسه تسم ّ‬
‫لسكسن عسظيم رزايساكم يسلجلجه‬
‫ق فسي القول أعهده‬
‫ومسقولي طسل ٌ‬
‫هجه‬
‫ول يسزال عسلى طول الزمان لكم‬
‫فسي السقلب حّر جوى ذاك تو ّ‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫دس سّره ‪):‬‬
‫مد حسين الصفهاني )ق ّ‬
‫للح ّ‬
‫جة آية الله الشيخ مح ّ‬
‫َ‬
‫سعادة‬
‫أسسفَر صبح الُيمن وال ّ‬
‫‪i‬‬

‫عن وجه سّر الغيب وال ّ‬
‫شهادة‬
‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪10‬‬

‫َأسسفَر عن مرآة غيب ال ّ‬
‫ونسسخة السماء والصفات‬
‫ذات‬
‫تسفصح عسن أسمائه صفاته‬
‫تعرب عن غيب الغيوب ذاته‬
‫ه لئق‬
‫يسنّبئ عسن حقيقة الخلئق‬
‫صدق بوح ٍ‬
‫بسالح ّ‬
‫ق وال ّ‬
‫صفات والفعال‬
‫لسقد تسجّلى أعظم المجالي‬
‫في الذات وال ّ‬
‫مل العلّية‬
‫روح السحسقيقة السمحمدّية‬
‫عسقل السعقول الك ُ ّ‬
‫ّ‬
‫مسفيض كسل شاهد وغائب‬
‫س عن الشوائب‬
‫ض ُ‬
‫مقد ّ ٌ‬
‫فسي ٌ‬
‫بل هو عند أهله صبح الزل‬
‫صبح بنور لم يزل‬
‫َتسن ّ‬
‫فس ال ّ‬
‫فسي نفس ك ّ‬
‫ل عارف رّباني‬
‫فس الرحماني‬
‫وكيف وهو الن ّ َ‬
‫صحف المكّرمة‬
‫بسه قسوام الكلمات المحكمة‬
‫بسه نظام ال ّ‬
‫َ‬
‫بسصسورة جسامعة لسلكِلم‬
‫صبح بسّر القدم‬
‫تسن ّ‬
‫فس الس ّ‬
‫مسحا عن الوجود رسم العدم‬
‫صبح بالسم العظم‬
‫تن ّ‬
‫فس ال ّ‬
‫ّ‬
‫فسل تسرى بعد الّنهار ليل‬
‫ق الصباح قد تجلى‬
‫بل فال ُ‬
‫َ‬
‫ي نسور فوق نور الطور‬
‫فسأصبح السعلم ملء الّنور‬
‫وأ ّ‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫بل ك ّ‬
‫ل ما في الكون من ظهوره‬
‫س من نوره‬
‫ونسار مسوسى قب َ ٌ‬
‫بسه اسستبان كس ّ‬
‫ل اسم وصفة‬
‫أشسرق بدٌر من سماء المعرفة‬
‫والسك ّ‬
‫ل تسحت ذلسك الشعاع‬
‫بسه اسستنار عسالم البسداع‬
‫من ذّرة العرش إلى فوق الثرى‬
‫بسه اسستنار ما ُيرى ول ُيرى‬
‫سماوات ونور الرض‬
‫فسهو بوجهه الرضي المرضي‬
‫نسور ال ّ‬
‫بسل جسل أن تدركه البصار‬
‫أفسل تسوازي نسوره النوار‬
‫وة‬
‫وة‬
‫قسسّرة عسين خساتم السنب ّ‬
‫غسّرتسه بسارقسة السفست ّ‬
‫شسارقسة السشهامة السبيضاء‬
‫تسبدو عسلى غسّرته السغّراء‬
‫دلئسل العسجاز والسكرامة‬
‫بساديسة مسن آيسة السشهامة‬
‫تسكاد تسسبق السقضا مشيئته‬
‫مته‬
‫مسن فسوق هامة ال ّ‬
‫سماء ه ّ‬
‫ن إلى ربسسك مسنتهاها‬
‫سماء من مداها‬
‫إ ّ‬
‫مة الس ّ‬
‫مسا هس ّ‬
‫وفسي البسا نقطة باء البسملة‬
‫و المنزلة‬
‫اُ ّ‬
‫م السكتاب فسي عل ّ‬
‫سيادة‬
‫مست بسه دائسرة السشهادة‬
‫وفسي مسحيطها لسه الس ّ‬
‫تس ّ‬
‫سسواه مسركزا ً لسها ومحورا ً‬
‫لو كشف الغطاء عنك ل ترى‬
‫أثسبت نسقطة مسن السحسين‬
‫وهسل تسرى لملتقى القوسين‬
‫جس ّ‬
‫ل عسن الشسباه والنظائر‬
‫ب هسسذه السدوائر‬
‫فسسل ور ّ‬
‫بسالمعجز الباقي مدى الحقاب‬
‫بسشراك يسا فساتحة السكتاب‬
‫وسسّر مسعنى لسفظة الجللة‬
‫وآيسسة الستوحيد والسرسالة‬
‫ً‬
‫فسمسا أجس ّ‬
‫ل شسأنه وأرفسعا‬
‫بسل هسو قسرآن وفرقان معا‬
‫وهسو مسثال ذاتسه كسما هي‬
‫هسو السكتاب السناطق اللهي‬
‫كس ّ‬
‫ل نسقوش لسوحه المكنون‬
‫ونسشأة السسماء والسشؤون‬
‫كسأّنسه طسوع بسنانه السقلم‬
‫ل حسكم لسلقضاء إل ّ ما حكم‬
‫كسأّنسه واسسطسة السقسلدة‬
‫رابسطسة السمسراد بسالرادة‬
‫ونسسخة اللهوت عينا ً وصفة‬
‫نساطقة السوجود عين المعرفة‬
‫بسالقبض والسبسط على العباد‬
‫فسسي يسده أزمسة اليسادي‬
‫في المر والخلق ول غضاضة‬
‫بسل يسده السعليا يد الفاضة‬
‫فسغاية المسال في الحسين‬
‫لسك السهنا يسا سسّيد الكونين‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪11‬‬

‫‪i‬‬

‫وارث كس ّ‬
‫ل السمجد والسعلياء‬
‫‪i‬‬

‫مدّية السبيضاء‬
‫مسسن السمسح ّ‬

‫‪i‬‬

‫كس ّ‬
‫ل السمعالي يا له من شرف‬
‫فسإّنه مسنك وأنست مسنه في‬
‫ل في الك ّ‬
‫وفسيه سسّر الك ّ‬
‫روحان في روح الكمال اتحدا‬
‫ل بدا‬
‫لسه العروج في سماوات المل‬
‫سماوات العل‬
‫لك العروج في ال ّ‬
‫وسسهمه أقصى المنى من الفنا‬
‫حسظك منتهى الشهود في دنا‬
‫مسنه بسناء قسصره السمشيد‬
‫مسنك أسساس العدل والتوحيد‬
‫قسام بسحمله السثقيل كساهله‬
‫مسنك لسواء الدين وهو حامله‬
‫أنست لها المبدأ وهو المنتهى‬
‫والسمكرمات والسمعالي كسّلها‬
‫بسنسعمة لسيسس لها نسهاية‬
‫لسك السهنا يا صاحب الولية‬
‫فسكن قسرير العين بالحسين‬
‫أنست مسن الوجود عين العين‬
‫نسفسك فسي السعّزة والمناعة‬
‫وة والشجاعة‬
‫شسبلك فسي السق ّ‬
‫لسسانك السبديع فسي المعاني‬
‫مسنطقك السبليغ فسي البيان‬
‫كسالبدر فسي النفس والفاق‬
‫طسلعتك السغّراء بسالشراق‬
‫والسمجد ما بين الورى تراث‬
‫صسفاتك السغّر لسه مسيراث‬
‫بسمبدئ السخيرات واليسادي‬
‫لسك السهنا يسا غاية اليجاد‬
‫ج ولج‬
‫وهسو سفينة الّنجاة في اللجج‬
‫سامي ومن ل ّ‬
‫وبسابها الس ّ‬
‫ً‬
‫ُ‬
‫ما وأبا‬
‫سسلطان إقسليم الحفاظ والبا‬
‫مسليك عسرش الفخر ا ّ‬
‫كساشف ظسلمة العمى ببهجته‬
‫رافسع رايسة السهدى بمهجته‬
‫بسه عسلت أركسانها الرفيعة‬
‫بسه اسستقامت هسذه الشريعة‬
‫دين إل ّ بدمه‬
‫بسنى السمعالي بمعالي هممه‬
‫ما اخضّر عود ال ّ‬
‫فسيا لسها مسن ثسمن ثسمين‬
‫دين‬
‫بسنفسه اشسترى حسياة ال ّ‬
‫دين من جروحه‬
‫أحسيا مسعالم السهدى بروحه‬
‫داوى جروح ال ّ‬
‫لسم َيسرِوها إل ّ دم السمظلوم‬
‫سموم‬
‫جس ّ‬
‫فت ريساض العلم بال ّ‬
‫يسانسعة زاكسيسة السثسمار‬
‫فسأصبحت مسورقة الشجار‬
‫أقسعسد كس ّ‬
‫دين بعد كبوته‬
‫ل قسائم بسنهضته‬
‫حّتى أقسام ال ّ‬
‫مسذ لسجأت بسركنها السشديد‬
‫قسامت بسه قسواعد الستوحيد‬
‫بسعسزمه عسزائسم السقرآن‬
‫وأصسبسحت قسوّية السبنيان‬
‫سسّنة والسكتاب‬
‫غسدت بسه سسامية السقباب‬
‫مسعساهد الس ُ‬
‫مساء السحياة وهو ظام ٍ صادي‬
‫أفساض كسالحيا عسلى الوراد‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫ي السورى والله يقضي ما يشا‬
‫ي الحشا‬
‫ر ّ‬
‫وكسضه السظما وفي ط ّ‬
‫فسأمطرت سسحائب القدس دما‬
‫والستهبت أحسشاؤه مسن الظما‬
‫سمر‬
‫وقسسد بسكته والسدموع حسمر‬
‫سيوف والرماح ال ّ‬
‫بسيض ال ّ‬
‫تسفستر السعسزم ول تسثسلما‬
‫تسفطر السقلب مسن الظما وما‬
‫ّ‬
‫يسندك طسود عسزمه من البل‬
‫ومسن يسدك نسوره الطور فل‬
‫ولته الفسسلك‬
‫جب مسن ثسباته المسلك‬
‫تسع ّ‬
‫ومسسن تسجس ّ‬
‫قسد ارتقى في المجد خير مرتقى‬
‫ل غسرو أّنسه ابسن بجدة اللقا‬
‫ن السغاب في اهابه‬
‫شسبل عسلي وهسو ليث غابه‬
‫ل بسل كسأ ّ‬
‫ور السليل عسلى السّنار‬
‫كسّراته فسي ذلسك السمضمار‬
‫تسكس ّ‬
‫عسلى بسقايا بسدر والحسزاب‬
‫وعسضسبه صساعقة السعذاب‬
‫سيل الزبى‬
‫سسطا بسسيفه فسفاضت الربى‬
‫بسالدم حّتى بسلغ ال ّ‬
‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪12‬‬

‫‪i‬‬

‫دين والسكمال‬
‫فسّرق جسمع السكفر والضلل‬
‫لسجمع شسمل الس ّ‬
‫وفسي ومسيضه رمسوز الصدق‬
‫أنسسار بسالبارق وجسه السحق‬
‫يسشسكر فسعله لسسان حساله‬
‫دين في جماله‬
‫حسّتى تسجّلى الس ّ‬
‫مسا لسيس يسعطى مسثله سواه‬
‫سيف بل أعطاه‬
‫قسام بسحق الس ّ‬
‫بسل القضا في حد ّ ذاك المنتضى‬
‫كسأن مسنتضاه مسحتوم القضا‬
‫يسقضى عسلى صسفوفهم رفيفه‬
‫كسأّنسه طسيسر السفنا رهسيفه‬
‫كسأّنهم أعسجاز نسخل مسنقعر‬
‫أو صرصر في يوم نحس مستمر‬
‫ل خساوية‬
‫أو بسصسريره كسريح عساتية‬
‫كسأّنهم أعسجاز نسخ ٍ‬
‫على العوالي كالخطيب في المل‬
‫ما عل‬
‫وفسي السمعالي حس ّ‬
‫قها ل ّ‬
‫تسشهد أّنسه السكتاب السّناطق‬
‫يستسلو كستاب الله والسحقايق‬
‫ده لكن على العوالي‬
‫قسد ورث السعروج في الكمال‬
‫مسن ج ّ‬
‫ّ‬
‫والسخير كسل الخير في المثال‬
‫هسي السعوالي وهي المعالي‬
‫سسيوف‬
‫هسو السذبيح في منى الطفوف‬
‫لسكسّنه ضسريسبة الس ّ‬
‫والسفرق كسالّنار عسلى المنار‬
‫مبتلى بسالّنار‬
‫هسو السخليل الس ُ‬
‫طسوفاُنه فسليس مسن أقسرانه‬
‫نسوح ولسكن أيسن من طوفانه‬
‫فسي سالف الدهر بمثل ما ابتلي‬
‫ي أو ولسي‬
‫تالله مسا ابستلى نب ّ‬
‫لسسه مسصائف تسك ّ‬
‫عسنها فسكيف شساهدتها العين‬
‫ل اللسسن‬
‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫سسبسي ذراري سسّيد النسام‬
‫أعسظمها رزءا ً عسلى السلم‬
‫سسبي بسنات الوحي والرسالة‬
‫ضسللسة ل مسثلها ضسللة‬
‫بسين السمل أشسنع ظلم وأشد‬
‫سسوقها مسن بسلد إلى بلد‬
‫و َ‬
‫دخسولها فسي مجلس الملهي‬
‫وأفسظع السخطوب والدواهي‬
‫دون وقسوفها لسدى طسليقها‬
‫ولسسدغ حسّية لسها بسريقها‬
‫يسا سساعد الله بسنات الحجب‬
‫سلب‬
‫ويسسلب السلب حسديث ال ّ‬
‫وعسارها مسذ سسلبت إزارها‬
‫ملت ُامسّيسة أوزارهسا‬
‫تسحس ّ‬
‫دت إلى خمارها‬
‫وكيف يرجى الخير من خمارها‬
‫مس ّ‬
‫تسّبت يسد ُ‬
‫وفسي ذراريسه قضت أوتارها‬
‫ي ثارها‬
‫وأدركست مسن السّنب ّ‬
‫مسن أهل بدر بالبدور النّيرة‬
‫وآ عسجبا ً يسدرك ثسار الكفرة‬
‫بسما جسنت بسه يسد العادي‬
‫فسيا لسثارات السّنبي السهادي‬
‫أعسسّزه الله بسفستح وظسفر‬
‫مسن لسها إل ّ المام المنتظر‬
‫و َ‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫مد جواد البلغي)‪: (1‬‬
‫للح ّ‬
‫جة آية الله المجاهد الشيخ مح ّ‬
‫سيوف‬
‫يا تريب الخد في رمضا الطفوف‬
‫لسيتني دونسك نسهبا ً لسل ّ‬
‫وحسمى السجار إذا عسّز المجير‬
‫دين إذ عّز الّنصير‬
‫يسا نسصير ال ّ‬
‫وثسمال السرفد في العام العسوف‬
‫وشسديد السبأس والسيوم عسير‬
‫***‬
‫وابسن خير المرسلين المصطفى‬
‫كسيف يسا خامس أصحاب الكسا‬
‫وشسفيع الخلق في اليوم المخوف‬
‫وابن ساقي الحوض في يوم الظما‬
‫***‬
‫وخضيب الشيب من فيض الوريد‬
‫يسا صسريعا ً ثاويا ً فوق الصعيد‬
‫ظسامئا ً تسقى بكاسات الحتوف‬
‫كسيف تسقضي بسين أجناد يزيد‬
‫***‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪13‬‬

‫‪i‬‬

‫دامسيا ً تسنهل مسنك الماضيات‬
‫كسيف تقضي ظامئا ً حول الفرات‬
‫عسافر السجسم لقى بين الطفوف‬
‫وعسلى جسمك تجري الصافنات‬
‫***‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫____________________________‬
‫)‪ (1‬نظم هذه القصيدة لجل الموكب الذي سعى به ليلة عاشوراء ويومها‬
‫سنة التي ُ‬
‫قتل فيها السيد حسن ابن آية الله السيد أبو‬
‫في كربلء ‪ ،‬في ال ّ‬
‫الحسن الصفهاني وببركاته اتسع إلى هذه السنة فكان موكب النجفيييين‬
‫ليلة عاشوراء في كربل يضم العلماء وأهل الفضل والمقدسين من أرباب‬
‫المهن ‪ ،‬كييل ذلييك ميين انفيياس هييذا الشيييخ الجليييل المناضييل دون الييدين‬
‫الحنيف وتوفي فييي الليليية الثانييية والعشييرين ميين شييعبان سيينة ‪1352‬ه‬
‫وترجمته مفصلة في ) شعراء الغرى ‪. ( 436 / 2‬‬

‫يسا مريع الموت في يوم ال ّ‬
‫ل خسطا نسحوك بالر مح سنان‬
‫طعان‬
‫مسا أماد الرض هول بالرجوف‬
‫ل ول شسمر دنسا مسنك فسكان‬
‫***‬
‫سسّيدي أبسكيك لسلوجه التريب‬
‫سسّيدي أبسكيك للشيب الخضيب‬
‫مسن حشا حران بالدمع الذروف‬
‫سليب‬
‫سسّيدي أبسكيك لسلجسم ال ّ‬
‫***‬
‫وسسقوا مسنك ظسماء المرهفات‬
‫سسّيدي إن مسنعوا عنك الفرات‬
‫وكسفا مسن علق القلب ا ُ‬
‫لسوف‬
‫فسسسنسقي كسربل بسالعبرات‬
‫***‬
‫سسّيدي أبسكيك مسسبي السعيال‬
‫سسّيدي أبسكيك منهوب الرحال‬
‫سجوف‬
‫بسين أعداك على عجف الجمال‬
‫فسي الفيافي بعد هاتيك ال ّ‬
‫***‬
‫ما قضينا البعض من فرض ولك‬
‫سسّيدي إن نقض دهرا ً في بكاك‬
‫مسا شسفى غسّلتنا ذاك العكوف‬
‫أو عسكفنا عسمرنا حسول ثراك‬
‫***‬
‫والسيتامى إذ عسدت بين الطغاة‬
‫لسهف نسفسي لنساك المعولت‬
‫ً‬
‫ولسها حسولك تسسعى وتطوف‬
‫بساكيات شساكيات صسارخات‬
‫***‬
‫مسن السمفزع من أسر عداك‬
‫مسن لسنا بعد حماك‬
‫و َ‬
‫يسا حسمانا َ‬
‫ودهستنا بسدواهيها السصروف‬
‫ن طسال نسواك‬
‫من نسلجأ إ ْ‬
‫وِلس َ‬
‫***‬
‫ومسذاعسير تسعادي بسالفرار‬
‫يسا حسمانا مسن ليستام صغار‬
‫حسيث ل مسلجا ول حام ٍ رؤوف‬
‫راعسها السمزعج من سلب ونار‬
‫***‬
‫صفوة النصار صرعى في الفل‬
‫لسست أنسساها وقسد مالت إلى‬
‫كسشموس غسالها ريب الكسوف‬
‫أشسرقت مسنها مسحاني كربل‬
‫***‬
‫بساكسيات نسادبسات عساتبات‬
‫هساتسفات بسهم مسستصرخات‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪14‬‬

‫م ما هذا الخسوف‬
‫صسارخات أيسن عسّنا يا حماة‬
‫يسا بسدور الت ّ‬
‫***‬
‫يا ليوث الحرب في غاب الرماح‬
‫يسا رجال البأس في يوم الكفاح‬
‫ورحسلتم رحلة القوم الضيوف‬
‫كسيف آذنستم جسميعا ً بسالرواح‬
‫***‬
‫ل ول أدركستم بسيض السظبى‬
‫مسا لسكم ل غالكم صرف الردى‬
‫ُ‬
‫أفستسرضون لسنسا ذ ّ‬
‫وعسناء السسر ما بين اللوف‬
‫سبا‬
‫ل الس ّ‬
‫***‬
‫م ُنسهدى مسن عسنيد لعنيد‬
‫أفسُنسبى بسعدكم سسبي السعبيد‬
‫ثس ّ‬
‫حسّبذا السموت ول ذاك الوقوف‬
‫سبا عند يزيد‬
‫ل وقسفنا فسي الس ّ‬
‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫للع ّ‬
‫مد حسين بن حمد الحّلي )أعلى الله مقامه( ‪:‬‬
‫ح ّ‬
‫لمة ال ُ‬
‫جة الشيخ مح ّ‬
‫ي هسل مسن وقفة لكما معي‬
‫خسليل َ ّ‬
‫‪i‬‬

‫عسلى جسدث أسقيه صيب أدمعي‬
‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫ن السحيا الوكاف َلم ي ُ‬
‫ك مقنعي‬
‫لسيروي الثرى منه بفيض مدامعي‬
‫فسإ ّ‬
‫ف مدمعي‬
‫ن السحيا يسهمي ويسقلع تسارة‬
‫وإّني لعظم الخطب ما ج ّ‬
‫ل ّ‬
‫َ‬
‫على ك ّ‬
‫ل ذي قلب من الوجد موجع‬
‫ي هسبسا فسالرقاد مسحّرم‬
‫خسلسيل ّ‬
‫إذا السوجد أبسقاها وَلسم تستقطعّ‬
‫ما مسعي نسعقر هسناك قلوبنا‬
‫هسل ّ‬
‫ً‬
‫سيوف مسوزع‬
‫ما نسقم بسالغاضرّية مسأتما‬
‫لسخير كسريم بسال ّ‬
‫هسلس ّ‬
‫ً‬
‫ُ‬
‫مسرامسا فسأردتسه بسبيداء بسلقع‬
‫ى أدركست فسيه عسلوج امّية‬
‫فست ً‬
‫َ‬
‫ً‬
‫ولسم يس ُ‬
‫ك ذا خد ّ من الضيم أضرع‬
‫سبط ضارعا‬
‫غداة أرادت أ ْ‬
‫ن ترى ال ّ‬
‫إلى العرش حّتى‬
‫ده ارتقى‬
‫وكسيف يسام الضيم من ج ّ‬
‫ح ّ‬
‫ل أشرف موضع‬
‫لعسلى ذرى السمجد الثيل وأرفع‬
‫ى حسّلقت فسيه قسوادم عسّزه‬
‫فست ً‬
‫بسأبيض مسشحوذ وأسسمر مشرع‬
‫مسا دعستسه لسلكفاح أجسابها‬
‫ولس ّ‬
‫وكس ّ‬
‫ي رابسط الجأش أروع‬
‫م القنا‬
‫وآسساد حسرب غسابها أجس ّ‬
‫ل كسم ّ‬
‫وفسي غسير درع الصبر َلم يتدرع‬
‫يسصول بسماضي الحد ّ غير مكهم‬
‫فسماضي الشبا منه يقول لها ضعي‬
‫إذا ألسقح السهيجاء حستفا ً بسرمحه‬
‫فسحد ّ سسنان الرمح قال لها أسرع‬
‫ن أبسطأت عسنه الّنفوس إجابة‬
‫وإ ْ‬
‫ّ‬
‫وتسسسقط هسامات بسقولهم قسعي‬
‫فهم‬
‫فسلم تسزل الرواح قسبض أك ّ‬
‫فسكانوا إلى لقياه أسرع من دعي‬
‫إلسسى أن دعساهم رّبسهم لسلقائه‬
‫جدٍ فسوق الصعيد وُركعّ‬
‫وخسّروا لسوجه الله تلقى وجوههم‬
‫سس ّ‬
‫فسمن ُ‬
‫مع‬
‫وكسم ذات خسدر سسجفتها حماتها‬
‫بسسسمر قسنسا خسطسّية وبسل ّ‬
‫فسأضحت بسل سجف وكهف ممنع‬
‫أمساطت يسد العداء عنها سجافها‬
‫وأبسدى عسداها كس ّ‬
‫ل بسرد وبرقع‬
‫لسقد نسهبت كسف المصاب فؤادها‬
‫ً‬
‫بسغسير زنسود قساصرات وأذرع‬
‫فسلم تسستطع عسن ناطريها تسترا‬
‫وأوهسى القوي منها إلى خير‬
‫وقد فزعت مذراعها الخطب دهشة‬
‫مفزع‬
‫ما رأتسسه بسالعراء مسجد ّل ً‬
‫عسفيرا ً عسلى البوغاء غير مشيع‬
‫فسلس ّ‬
‫جع‬
‫دنست مسنه والحزان تمضغ قلبها‬
‫وحسّنت حسنين السواله السمتف ّ‬
‫دعي‬
‫تسقول وظسفر الوجد يدمي فؤادها‬
‫ن أراك مسو ّ‬
‫ي عسزيٌز أ ْ‬
‫عسل ّ‬
‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪15‬‬

‫‪i‬‬

‫ن تموت على ظما‬
‫ي عسزيٌز أ ْ‬
‫عسل ّ‬
‫ي ذا شسمسر أراد مسذّلتي‬
‫أُاخسس ّ‬
‫وذا السعلج زجسر أرغسم الله أنفه‬
‫‪ii‬‬

‫وتشرب في كأس من الحتف مترع‬
‫فسأركبني مسن فسوق أدبسر أظلع‬
‫بسقرع السقنا والصسبحّية موجعي‬
‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫للع ّ‬
‫جة المرحوم الشيخ عبد الرسول‬
‫ح ّ‬
‫مد تقي ابن ال ُ‬
‫لمة الشيخ مح ّ‬
‫آل صاحب الجواهر ‪:‬‬
‫مه‬
‫دعساني فسوجدي ل يسسليه لئمه‬
‫ولسكن عسى يشفيه بالدمع ساج ُ‬
‫َ‬
‫مه()‪(1‬‬
‫ب مسوله‬
‫ق خسليليه السص ِ‬
‫ول تسكثرا َلسومي فسُر ّ‬
‫فّيين لئ ُ‬
‫) أعس ّ‬
‫ول كس ّ‬
‫فسما ك ّ‬
‫مه‬
‫ل خطب ُيحمد الصبر عنده‬
‫ل وَ ْ‬
‫جسدٍ يكسب الجر كات ُ‬
‫مه‬
‫ق الخاء فأعول‬
‫فسإ ْ‬
‫مسعي في مصاب أفجعتنا عظائ ُ‬
‫ن تسرعيا حس ّ‬
‫مرا ً‬
‫مه‬
‫غسداة أبسو السس ّ‬
‫لستشييد ِديسن الله إذ جسد ّ هساد ُ‬
‫جاد قسام مش ّ‬
‫مه‬
‫دين إمرةً‬
‫فسعاثت بس ِ‬
‫ميسون على ال ّ‬
‫دين الله جسهرا ً جرائ ُ‬
‫ورام ابسن َ‬
‫ُ‬
‫ً‬
‫ً‬
‫مه‬
‫من‬
‫فسقام مسغيثا شرعة ال ّ‬
‫بسصمصامه بسدءا اقيمت دعائ ُ‬
‫دين شبل َ‬
‫مه‬
‫حص الّناس معشر‬
‫وح ّ‬
‫ف به إذ م ّ‬
‫نسمته إلى أوج السمعالي مكار ُ‬
‫ً‬
‫مه‬
‫فسمن أشسوس ينميه للطعن حيدر‬
‫ويسنميه جدا في قرى الطير هاش ُ‬
‫مه‬
‫دين َلم تهن‬
‫ورهط تفانى في حمى ال ّ‬
‫لسقسلته بسين السجموع عسزائ ُ‬
‫مه‬
‫ضوا دون الشريعة صرعا‬
‫نق َ‬
‫إلسى أ ْ‬
‫صرعت دون العرين ضراغ ُ‬
‫كما ُ‬
‫ً‬
‫مه‬
‫أراد ابسن هند خاب مسعاه أن يرى‬
‫حسسينا بأيدي الضيم تلوى شكائ ُ‬
‫ً‬
‫لسه السذ ّ‬
‫ل ثسوبا والسحسام ينادمه‬
‫ولسكن أبسى السمجد المؤّثل والبا‬
‫مه‬
‫مه‬
‫وطسه لسه جسد ّ وجسبريل خاد ُ‬
‫ي وابسنة السطهر ا ُ ّ‬
‫أبسوه عسل ّ‬
‫ً‬
‫مه‬
‫ميسون ينثني‬
‫يسمد ّ يسدا والس ّ‬
‫إلسى ابن ُ‬
‫سيف في اليد قائ ُ‬
‫ي وابن َ‬
‫سم ّ‬
‫فسصال عليهم صولة الليث مغضبا ً‬
‫مه‬
‫وعسسا له خصم الّنفوس وصار ُ‬
‫مه‬
‫فسحكم فسي أعسناقهم نسافذ القضا‬
‫صسقيل ً فسل يستأنف الحكم حاك ُ‬
‫مه‬
‫دين غضا وَلم يكن‬
‫ن أعاد ال ّ‬
‫إلسى أ ْ‬
‫بسغير دمساء الس ّ‬
‫سبط ُتسقى معال ُ‬
‫ن يس ُ‬
‫مه‬
‫سه‬
‫فسإ ْ‬
‫ك إسسماعيل أسلم نف َ‬
‫إلى الذبح في حجر الذي هو راح ُ‬
‫مه‬
‫قا ً وَلسم يكن‬
‫فسعاد ذبسيح الله حس ّ‬
‫تسصافحه بسيض السظبى وتسال ُ‬
‫ً‬
‫م‬
‫س صابرا‬
‫فسإ ّ‬
‫على الذبح في سيف الذي هو ظال ُ‬
‫ن حسسينا ً أسسلم الّنف َ‬
‫ه‬
‫وكس ّ‬
‫مه‬
‫ومسن دون ِديسن الله جساد بنفسه‬
‫س كسي تسشاد دعائ ُ‬
‫ل نسفي ٍ‬
‫مه‬
‫ضست قسراه العاديات وصدَره‬
‫ور ّ‬
‫وسيقت على عجف المطايا كرائ ُ‬
‫ً‬
‫َ‬
‫مه‬
‫س فوق الترب عريان لم تقم‬
‫له مأتما تبكيه فيه محار ُ‬
‫فإن يم ِ‬
‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫____________________________‬
‫)‪ ](1‬موقع معهد المامين الحسنين )عليهما السلم( [ العجز من بيت‬
‫للمتنبي في قصيدة يمدح بها سيف الدولة ‪ ،‬تمام قول المتنبي هو ‪:‬‬
‫ققق ققق ققققققققققققققققق‬
‫قق‬
‫ققق ق‬
‫ققق‬
‫ققق قققققققق‬
‫قققققق قققق ق‬

‫مه‬
‫ي قسلب مسا ُاقسيمت مآت ُ‬
‫وفسي أ ّ‬

‫ي حسشى َلسم يمس قبرا ً لجسمه‬
‫فسأ ّ‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪16‬‬

‫م‬
‫فسإ ّ‬
‫ن حسسينا ً فسي القلوب غل د ُ‬

‫وهب دم يحيى قد غل قبل في الثرى‬
‫ه‬
‫مه‬
‫مسذ دعسا بسخت نسصر‬
‫بسثارات يسحيى واستر ّ‬
‫وإ ْ‬
‫دت مظال ُ‬
‫ن قسّر ُ‬
‫مه‬
‫ن‬
‫سبط تهدأ قبل أ ْ‬
‫فسليست دمساء ال ّ‬
‫يسقسوم بسإذن الله لسلثأر قسائ ُ‬
‫مه‬
‫مدرك الثار كم ترى‬
‫وغسيظك واٍر غسير أّنسك كساظ ُ‬
‫أبسا صسالح يا ُ‬
‫ً‬
‫مه‬
‫وهسل يسملك الموتور صبرا وحوله‬
‫يسروح ويسغدو آمن ال ّ‬
‫سرب غار ُ‬
‫ً‬
‫مه‬
‫ف مفرادا‬
‫أتسنسى أبي الضيم في الط ّ‬
‫تسحوم عسليه لسلوداع فسواط ُ‬
‫مه‬
‫أتسنساه فسوق الترب منفطر الحشا‬
‫تسناهبه سسمر السردى وصوار ُ‬
‫ً‬
‫مسن السّنبل ثسديا دّره الثر فاطمه‬
‫ب رضسيسع أرضسعته قسسيهم‬
‫وُر ّ‬
‫مه‬
‫سهم جيده‬
‫وق ال ّ‬
‫كسمسا زّيسنته قسبل ذاك تسمائ ُ‬
‫فسَلهفي لسه ُ‬
‫مسذ ط ّ‬
‫مه‬
‫س بسحّره‬
‫ونساغاه مسن طسير السمنّية حائ ُ‬
‫وَلسهسفي لسه لس ّ‬
‫ما أحس ّ‬
‫مه‬
‫سبط مسبتسم اللمى‬
‫هسفا لسعناق الس ّ‬
‫وداعسا ً وهسي غسير العناق يلئ ُ‬
‫مه‬
‫دجى‬
‫عسليها ال ُ‬
‫م الرضيع وقد َ‬
‫ولسهفي عسلى ا ُ ّ‬
‫دجى والدوح ناحت حمائ ُ‬
‫مه‬
‫تسسلل فسي السظلماء ترتاد طفلها‬
‫وقسد نسجمت بين الضحايا علئ ُ‬
‫مه‬
‫دت َلو أّنها‬
‫مذ لح سسهم الّنحر و ّ‬
‫تسشاطره سسهم السردى وتسساه ُ‬
‫فس ُ‬
‫مه‬
‫أقسلسته بسالكفين تسرشف ثسغره‬
‫وتسلثم نسحرا ً َقسبَلها الس ّ‬
‫سهم لث ُ‬
‫مه‬
‫وأدنستسه لسلّنهدين ولسهى فستارةً‬
‫تسناغيه السطافا ً وُاخسرى تسكال ُ‬
‫بسثديك عس ّ‬
‫مه‬
‫ب َُني أفق من سكرة الموت وارتضع‬
‫ل السقلب يسهدأ هائ ُ‬
‫ّ‬
‫مه‬
‫ُبسَني فسقد دّرا وقسد كسضك الظما‬
‫فسعلك ُيسطفي مسن غليلك ضار ُ‬
‫م‬
‫ُبسَني لسقد كسنت النيس ِلوحشتي‬
‫م غاش ُ‬
‫وسسلواي إذ ْ يسطو من اله ّ‬
‫ه‬
‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫للخطيب السّيد مهدي العرجي )رحمه الله(‪:‬‬
‫هسل تسثير وغسى فتدرك ثارها‬
‫مسا بسال ِفسهر أغسفلت أوتارها‬
‫يسسا لسلحمّية عسّزها وفسخارها‬
‫أغفت على الضيم الجفون وضّيعت‬
‫قستلت سسراة قسبيلها وخسيارها‬
‫عسجبا ً لسها هسدأت وتسلك ُامّية‬
‫هتك العدى أستارها‬
‫عسجبا ً لسها هسدأت وتلك نساؤها‬
‫ف قسد َ‬
‫بسالط ّ‬
‫مسن كس ّ‬
‫ف السسى ويسد العدّو خمارها‬
‫ل ثساكلة تسناهب قسلبها‬
‫كس ّ‬
‫حسسرى تسقاسي ذّلسها وصغارها‬
‫جب أصبحت‬
‫لسهفي لسها بعد التح ّ‬
‫فسيها السرزّية أنسشبت أظفارها‬
‫تسدعو أمسير السمؤمنين بسمهجة‬
‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫أبتاه يا مردي الفوارس في الوغى‬
‫قم وانظر ابنك في العراء وجسمه‬
‫سله السدماء بسفيضها‬
‫ثساٍو تسغ ّ‬
‫ضت أضلعا ً‬
‫وخيول حرب منه ر ّ‬
‫وبسيوت قسدس من جللة قدرها‬
‫ن بسبابها مسستأذنا ً‬
‫يسقف المسي ُ‬
‫أضسحت عسليها آل حرب عنوة‬
‫كسم طسفلة ذعرت وكم محجوبة‬
‫سوا‬
‫ويستيمة صساغ القطيع لها ِ‬
‫أين الكماة الصيد من عمرو العل‬
‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪i‬‬

‫مد نارها‬
‫ومسبيد جسحفلها ومسخ ِ‬
‫جسعلته خسيل ُامسّية مضمارها‬
‫فنه السرياح غسبارها‬
‫عساٍر تسك ّ‬
‫وة أودعست أسرارها‬
‫فسيها السنب ّ‬
‫سما زّوارها‬
‫كسانت مسلئك ُ‬
‫ة الس ّ‬
‫ومسقسب ّل ً أعستسابها وجسدارها‬
‫ن مغارها‬
‫فسي يسوم عاشورا تش ّ‬
‫بسرزت وقد سلب العدّو إزارها‬
‫سوارها‬
‫را ً عسندما بسّز السعدّو ِ‬
‫عسنها فسترخص دونها أعمارها‬

‫‪17‬‬

‫‪i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪ii‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫‪i‬‬

‫ِلستثير لسلحرب العوان غبارها‬

‫أين الكماة الصيد من عمرو العل‬

‫‪i‬‬

‫‪i i‬‬

‫‪18‬‬

‫‪i‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful