‫قبل أن نبدأ‬

‫في هذه الدورة نستعرض جملة من العتراضات والستفسارات حول مسألة‬
‫تنظيم الوقت وإدارة الذات‪ ،‬وهو أسلوب يقرب الفكرة التي نريد إيصالها‬
‫للقارء الكريم‪ .‬وأتمنى أن ترسل لنا باستفسارك إن لم تجد جوابًا له في هذه‬
‫الدورة‪.‬‬
‫ما هي فوائد تنظيم الوقت؟‬
‫الفوائد كثيرة‪ ،‬منها ما هو مباشر وتجد نتائجه في الحال‪ ،‬ومنها ما تجد‬
‫نتائجه على المدى الطويل‪ ،‬لذلك عليك أن ل تستعجل النتائج من تنظيمك‬
‫للوقت‪ ،‬ومن فوائد تنظيم الوقت‪:‬‬
‫‪ .1‬الشعور بالتحسن بشكل عام في حياتك‪.‬‬
‫‪ .2‬قضاء وقت أكبر مع العائلة أو في الترفيه والراحة‪.‬‬
‫‪ .3‬قضاء وقت أكبر في التطوير الذاتي‪.‬‬
‫‪ .4‬إنجاز أهدافك وأحلمك الشخصية‪.‬‬
‫‪ .5‬تحسين إنتاجيتك بشكل عام‪.‬‬
‫‪ .6‬التخفيف من الضغوط سواء في العمل أو ضغوط الحياة‬
‫المختلفة‪.‬‬
‫كيف أعرف مدى استفادتي من وقتي؟ وكيف أعرف العوامل المبددة‬
‫لوقتي؟‬
‫تتطلب معرفة مدى استفادتك للوقت والعوامل المضيعة لوقتك أن تقوم بعمل‬
‫ل وتدون فيه تفاصيل العمال التي قضيت فيها‬
‫سجل يومي لمدة أسبوع مث ً‬
‫وقتك وكذلك كم أخذ كل عمل من الوقت‪ ،‬فتكتب حتى المور البسيطة‬
‫والصغيرة والتي قد تضيع من وقتك دقائق يومياً لكن في نهاية السبوع قد‬
‫تجد هذه الدقائق تحولت لساعات‪.‬‬
‫قم بتصميم جدول مفصل لكل يوم‪ ،‬وقسمه إلى عدد ساعات يومك وهي‬
‫تقريبًا ‪ 16‬ساعة على افتراض أن النوم يأخذ ‪ 8‬ساعات‪ ،‬وقم بتقسيم كل‬
‫ساعة إلى ‪ 4‬أقسام أي ‪ 15‬دقيقة‪ ،‬وقسم الساعات إلى أعمال ومقدار الوقت‬
‫المهدر لكل عمل‪ .‬هذا اقتراح للجدول‪ ،‬المهم أن يوضح لك الجدول العمال‬
‫ومقدار الوقت المهدر لكل عمل‪.‬‬
‫بعد ذلك عليك أن تقوم بتحليل الجدول وتبحث في عوامل تبديد الوقت‬
‫فتزيلها وتسأل نفسك‪ ،‬هل هناك فرصة لتنظيم الوقت بشكل أفضل؟ إن كانت‬
‫الجابة بنعم ‪ -‬وهي كذلك دائمًا ‪ -‬فعليك أن تبحث عن هذه الفرصة‪.‬‬
‫‪1‬‬

‫أنا مشغول ول يوجد لدي وقت للتنظيم!‬ ‫يحكى أن حطابًا كان يجتهد في قطع شجرة في الغابة ولكن فأسه لم يكن حادًا‬ ‫إذ أنه لم يشحذه من قبل‪ ،‬مر عليه شخص ما فرأها على تلك الحالة‪ ،‬وقال‬ ‫له‪ :‬لماذا ل تشحذ فأسك؟ قال الحطاب وهو منهمك في عمله‪ :‬أل ترى أنني‬ ‫مشغول في عملي؟!‬ ‫من يقول بأنه مشغول ول وقت لديه لتنظيم وقته فهذا شأنه كشأن الحطاب‬ ‫في القصة! إن شحذ الفأس سيساعده على قطع الشجرة بسرعة وسيساعده‬ ‫أيضًا على بذل مجهود أقل في قطع الشجرة وكذلك سيتيح له النتقال لشجرة‬ ‫أخرى‪ ،‬وكذلك تنظيم الوقت‪ ،‬يساعدك على إتمام أعملك بشكل أسرع‬ ‫وبمجهود أقل وسيتيح لك اغتنام فرص لم تكن تخطر على بالك لنك‬ ‫مشغول بعملك‪.‬‬ ‫‪ 5‬أيام × ‪ 20‬دقيقة = ‪ 100‬دقيقة أسبوعياً‬ ‫‪ 100‬دقيقة أسبوعيًا × ‪ 53‬أسبوعًا = ‪ 5300‬دقيقة = ‪ 88‬ساعة تقريبًا!!‬ ‫لو قمت باستغلل هذه العشر دقائق يوميًا في شيء مفيد لستفدت من ‪88‬‬ ‫ساعة تظن أنت أنها وقت ضائع أو مهدر‪ ،‬كيف تستغل هذه الدقائق العشر؟‬ ‫بإمكانك الستماع لشرطة تعليمية‪ ،‬أو حتى تنظم وقتك ذهنياً حسب‬ ‫أولوياتك المخطط لها من قبل‪ ،‬أو تجعل هذا الوقت موردًا للفكار البداعية‬ ‫المتجددة‪ ،‬وهذا الوقت شخصيًا أستغله لقتناص مشاهدات لقوم فيما بعد‬ ‫بتدوينها في مقالت‪.‬‬ ‫‪2‬‬ .‬‬ ‫وهذه معادلة بسيطة‪ ،‬إننا علينا أن نجهز الرض قبل زراعتها‪ ،‬ونجهز‬ ‫أدواتنا قبل الشروع في عمل ما وكذلك الوقت‪ ،‬علينا أن نخطط لكيفية قضائه‬ ‫في ساعات اليوم‪.‬‬ ‫ل أحتاج تنظيم الوقت لكل شيء‪ ،‬فقط المشاريع الكبيرة تحتاج للتنظيم!‬ ‫في إحصائيات كثيرة نجد أن أمور صغيرة تهدر الساعات سنوية‪ ،‬فلو قلنا‬ ‫ل أنك تقضي ‪ 10‬دقائق في طريقك من البيت وإلى العمل وكذلك من‬ ‫مث ً‬ ‫العمل إلى البيت‪ ،‬أي أنك تقضي ‪ 20‬دقيقة يوميًا تتنقل بين البيت ومقر‬ ‫العمل‪ ،‬ولنفرض أن عدد أيام العمل في السبوع ‪ 5‬أيام أسبوعيًا‪.

‬‬ ‫سأفقد أوقات الراحة والترفيه إذا نظمت وقتي!‬ ‫هذه فكرة خطأ عن تنظيم الوقت وللسف يؤمن الكثيرون بهذه الفكرة‪ ،‬إن‬ ‫تنظيم الوقت عادة شخصية ترتبط بالشخص نفسه‪ ،‬فهو الذي يحدد أوقات‬ ‫‪3‬‬ .‬وإن لم تخطط لنفسك وترسم الهداف‬ ‫لنفسك وتنظم وقتك فسيفعل الخرون لك هذا من أجل إنهاء أعمالهم بك!!‬ ‫أي تصبح أداة بأيديهم‪.‬‬ ‫ولتعلم أن كل ساعة تقضيها في التخطيط توفر عليك ما بين الساعتين إلى‬ ‫أربع ساعات من وقت التنفيذ‪ ،‬فما رأيك؟ تصور أنك تخطط كل يوم لمدة‬ ‫ساعة والتوفير المحصل من هذه الساعة يساوي ساعتين‪ ،‬أي أنك تحل على‬ ‫‪ 730‬ساعة تستطيع استغللها في أمور أخرى كالترفيه أو الهتمام بالعائلة‬ ‫أو التطوير الذاتي‪.‬‬ ‫ألن أفقد بتنظبمب للوقت تلقائيتي والعفوية وأصبح كاللة؟‬ ‫ل أبدًا‪ ،‬المسألة ل ينظر لها هكذا‪ ،‬تنظيم الوقت ل يعني أن تصبح آلة تنفذ‬ ‫العمال المخطط لها فقط‪ ،‬إن تنظيم الوقت يجب أن يكون مرناً حتى ل تبح‬ ‫كاللة‪ ،‬فنحن مهما حاولنا أن نتوقع كيفية تنظيم أوقاتنا فستأتينا أمور وأشياء‬ ‫لم نكن نتوقعها‪ ،‬هنا علينا أن نفكر في المر‪ ،‬هل الذي خططت له أهم أم هذا‬ ‫المر الذي طرء مؤخرًا؟ تختلف الجابة على هذا السؤال باختلف أهمية ما‬ ‫خططت له‪ ،‬لذلك التلقائية تعزز أكثر وتصبح عقلنية أكثر وقد كانت قبل‬ ‫التنظيم تلقائية فوضوية‪.‫أود أن أنظم وقتي لكن الخرين ل يسمحون لي بذلك!‬ ‫من السهل إلقاء اللئمة على الخرين أو على الظروف‪ ،‬لكنك المسؤول‬ ‫الوحيد عن وقتك‪ ،‬أنت الذي تسمح للخرين بأن يجعلوك أداة لنهاء‬ ‫أعمالهم‪ ،‬أعتذر للخرين بلباقة وحزم‪ ،‬وابدأ في تنظيم وقتك حسب‬ ‫أولوياتك وستجد النتيجة الباهرة‪ .‬‬ ‫أليست كتباة الهداف والتخطيط مضيعة للوقت؟‬ ‫افرض أنك ذاهب لرحلة ما تستغرق أيامًا‪ ،‬ماذا ستفعل؟ الشيء الطبيعي أن‬ ‫تخطط لرحلتك وتجهز أدواتك وملبسك وربما بعض الكتب وأدوات الترفيه‬ ‫قبل موعد الرحلة بوقت كافي‪ ،‬والحياة رحلة لكنها رحلة طويلة تحتاج منا‬ ‫إلى تخطيط وإعداد مستمرين لمواجهة العقبات وتحقيق النجازات‪.

‬‬ ‫‪4‬‬ .‬‬ ‫ل‪ ،‬تود قضاء وقت مع العائلة في رحلة‪ ،‬حدد لها موعدًا وقم بالعداد‬ ‫فمث ً‬ ‫المسبق لهذه الرحلة وكيف أعمالك وارتباطاتك لكي ل تضيع عليك وقت‬ ‫ل‪ :‬رفهت عن نفسك‪ ،‬ثانيًا‪ :‬رفهت عن‬ ‫الرحلة‪ ،‬وبذلك تربح عدة أمور‪ ،‬أو ً‬ ‫عائلتك‪ ،‬ثالثًا‪ :‬يزداد الترابط بينك وبين عائلتك لنك وضعت عائلتك ضمن‬ ‫دائرة الهتمام وخططت لكي تقوم بأنشطة فعلية لصالح عائلتك‪.‬‬ ‫ل أستطيع الستمرار في التنظيم لظروف تمر بي‪ ،‬فماذا أفعل؟‬ ‫ل‪،‬‬ ‫ل أو التي أنجبت طف ً‬ ‫ل تقلق أبدًا فهذا شيء طبيعي‪ ،‬المرأة الحامل مث ُ‬ ‫عليها أن تهتم بطفلها لمدة سنتين أو أكثر وعلى طوال اليوم‪ ،‬فكيف تنظم‬ ‫وقتها؟ عليها أن تنسى الدفاتر والجداول وتضع جدول وحيد فقط حتى تهتم‬ ‫ل وكذلك تحدد لنفسها‬ ‫بالطفل الصغير‪ ،‬تضع فيه مواعيد زيارة المستشفى مث ً‬ ‫ل‪ ،‬هذا مثال بسيط وقس‬ ‫كتب تقرأها في وقت فراغها عن تربية الطفال مث ً‬ ‫عليه أمثلة أكبر‪.‬‬ ‫ل‪ ،‬هل نحتاج لتنظيم الوقت أم لستغلل الوقت؟ هناك فرق‬ ‫في الجازات مث ً‬ ‫كبير طبعًا‪ ،‬أنا بحاجة لستغلل وقت الفراغ في الجازة لصالح تنمية‬ ‫مهاراتي ومعلوماتي أو حتى الترفيه عن نفسي‪ ،‬وبهذا قد ل أحتاج إلى‬ ‫الجدولة والتنظيم‪ ،‬لذلك ل تقلق إن مرت بك ظروف تجبرك على عدم‬ ‫التنظيم‪.‬‬ ‫ل يوجد لدي حاسوب لتنظيم وقتي!‬ ‫الحاسوب أداة مرنة وسهلة وممتازة لتنظيم الوقت‪ ،‬لكن ليس كل من ل يملك‬ ‫حاسوبًا ل يستطيع تنظيم وقته‪ ،‬هذا ليس بعذر أبدًا‪ ،‬كل ما تحتاجه مفكرة‬ ‫وقلم وجدول‪ ،‬وهناك دفاتر خاصة لتنظيم الوقت وسعرها رخيص نسبيًا‬ ‫وهي أدوات ممتازة لتنظيم الوقت‪.‫الجد وأوقات الترفيه والراحة‪ ،‬والتنظيم يهدف فقط إلى تحقيق أفضل‬ ‫إنجازات وتخفيض الضغوط عن كاهل الشخص وكذلك إتاحة وقت له كي‬ ‫يطور نفسه ويتعلم ويمارس هواياته‪ ،‬تنظيم الوقت ل يعني الجدية التامة هو‬ ‫فقط يعني التنظيم في كل شيء حتى الترفيه يصبح منظمًا وموجهاً أيظًا‪.‬‬ ‫ل أحتاج لكتابة أهدافي أو التخطيط على الورق‪ ،‬فأنا أعرف ماذا علي أن‬ ‫أعمل‪.

‬‬ ‫هل يساعدني الحاسوب على تنظيم وقتي؟‬ ‫طبعًا‪ ،‬والحاسوب أداة مرنة لتنظيم الوقت كل ما عليك هو اختيار برنامج‬ ‫مناسب لحتياجاتك واستخدامه بشكل دائم‪.‬‬ ‫حياتي سلسلة من الزمات المتتالية‪ ،‬كيف أنظم وقتي؟!‬ ‫تنظيم الوقت يساعدك على التخفيف من هذه الزمات وفوق ذلك يساعدك‬ ‫على الستعداد لها وتوقعها فتخف بذلك الزمات وتنحصر في زاوية ضيقة‪،‬‬ ‫نحن ل نقول بأن تنظيم الوقت سينهي جميع الزمات‪ ،‬بل سيساعد على‬ ‫تقليصها بشكل كبير‪.‬‬ ‫ما هي خطوات تنظيم الوقت؟‬ ‫مجموعة خطوات سهلة ويسيرة شرحنها في دورة سابقة‪ ،‬ارجع لتلك الدورة‬ ‫وستجد ما يسرك‬ ‫ما هي أدوات تنظيم الوقت؟‬ ‫ل أن تصمم أداتك بنفسك‪ ،‬كتخطيط جدولك‬ ‫الدوات كثيرة‪ ،‬تستطيع مث ً‬ ‫الخاص على الحاسوب‪ ،‬أو يمكنك شراء مفكرة صغيرة‪ ،‬أو دفتر مواعيد‪ ،‬أو‬ ‫منظم شخصي متكامل يحوي على شهور السنة وقائمة للعمال وقائمة‬ ‫أخرى للهواتف وغيرها من المور الضرورية‪ ،‬أو يمكنك استخدام حاسوبك‬ ‫‪5‬‬ .‫ل توجد ذاكرة كاملة أبدًا وبهذه القناعة ستنسى بكل تأكيد بعض التفاصيل‬ ‫الضرورية والعمال المهمة والمواعيد كذلك‪ ،‬عليك أن تدون أفكارك‬ ‫وأهدافك وتنظم وقتك على الورق أو على حاسوب المهم أن تكتب‪ ،‬وبهذا‬ ‫ل‪ :‬لن يكون هناك عذر اسمه نسيت! ل مجال للنسيان‬ ‫ستكسب عدة أمور‪ ،‬أو ً‬ ‫إذا كان كل شيء مدون إل إذا نسيت المفكرة نفسها أو الحاسوب!! ثانيًا‪:‬‬ ‫ستسهل على نفسك أداء المهمات وبتركيز أكبر لن عقلك ترك جميع ما‬ ‫عليه أن يتذكره في ورقة أو في الحاسوب والن هو على استعداد لني‬ ‫يركز على أداء مهمة واحدة وبكل فعالية‪.‬‬ ‫هل هناك أسلوب واحد يصلح لكل الناس في تنظيم الوقت؟‬ ‫ل ليس هناك أسلوب واحد يصلح لكل الناس‪ ،‬إن كل فرد من البشر له‬ ‫ل عن نفسه‬ ‫خصائصه وظروفه الخاصة لذلك وجب عليه أن يكون مسؤو ً‬ ‫ويقوم بتنظيم وقته حسب حاجته هو‪.

‬وعن ابن عباس رضي ال عنهما قال قال‬ ‫رسول ال صلى ال عليه وسلم " نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس‪:‬‬ ‫الصحة والفراغ "‪ .‬كما قال ال تعالى ) والفجر وليال عشر ( وغيرها من اليات‬ ‫التي تبين أهمية الوقت وضرورة اغتنامه في طاعة ال‪ .‬فقال‬ ‫عمارة‪ :‬فلقد رأيت عمر بن الخطاب يغرسها بيده مع أبي "‬ ‫‪ -2‬قال ابن عبد البر في جامع بيان العلم‪ .‬فالوقت يمضي ول يعود مرة أخرى‪.‬وعن أنس رضي ال عنه قال قال رسول ال صلى ال‬ ‫عليه وسلم‪ " :‬إن قامت الساعة وبيد أحدكم فسيلة فإن استطاع أن ل يقوم‬ ‫حتى يغرسها فليفعل "‬ ‫فاليات والحاديث تشير إلى أهمية الوقت في حياة المسلم لذلك فلبد من‬ ‫الحفاظ عليه وعدم تضيعه في أعمال قد تجلبي علينا الشر وتبعدنا عن طريق‬ ‫الخير‪ .‬وهناك أحاديث‬ ‫كثيرة توضح ذلك‪ :‬فعن معاذ بن جبل رضي ال عنه قال قال رسول ال‬ ‫صلى ال عليه وسلم " لن تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع‪:‬‬ ‫عن عمره فيما أفناه وعن شبابه فيما أبله وعن ماله من أين اكتسبه وفيما‬ ‫أنفقه وعن علمه ماذا عمل به ؟ "‪ .‫لهذا الشيء‪ ،‬او مفكرة إلكترونية‪ ،‬المهم أن تكون أداة مرنة وتصلح‬ ‫لحتياجاتك‪.‬وقال تعالى ) والليل إذا يغشى والنهار‬ ‫إذا تجلى (‪ .‬ومن ذلك‪:‬‬ ‫‪ -1‬ذكر الطبراني في الجامع الكبير‪ :‬فعن عمارة بن خزيمة بن ثابت قال‬ ‫سمعت عمر بن الخطاب يقول لبي‪ :‬ما يمنعك أن تغرس أرضك ؟ فقال له‬ ‫أبي‪ :‬أنا شيخ كبير أموت غدا فقال له عمر‪ :‬أعزم عليك لتغرسنها‪ .‬‬ ‫أهمية الوقت في حياة المسلم‬ ‫أهتم السلم بالوقت وقد أقسم ال به في آيات كثيرة فقال ال تعالى‬ ‫) والعصر إن النسان لفي خسر (‪ .:‬عن نعيم بن حماد قال‪ :‬قيل لبن‬ ‫مبارك‪ :‬إلى متى تتطلب العلم ؟ قال‪ :‬حتى الممات إن شاء ال "‬ ‫‪6‬‬ .‬‬ ‫ولقد طبق مفهوم أهمية الوقت في صدر السلم‪ .

‬أو فرض أداه أو مجد أثله أو حمد حصله أو خير أسسه أو‬ ‫علم أقتبسه فقد عق يومه وظلم نفيه "‬ ‫لذلك علينا أن نستغل ألوقات وأن نجعل حياتنا كلها ل فل نضيع من أوقاتنا‬ ‫ما نتحسر عليه يوم القيامة فالوقت سريع النقضاء فهو يمر مر السحاب‬ ‫وفي ذلك قيل‪:‬‬ ‫مرت سنيـن بالوصـال وبإلهنـا *** فكأنها من قصرها أيـام‬ ‫ثم انثنـــت أيـام هجـــر بعـدها *** فكأنها من طولها أعوام‬ ‫ثم أنقضت تلك السنون وأهلها *** فكـأنها وكأنـهم أحـــلم‬ ‫فلتحسن أخي المسلم استغلل وقتك فيما يعود عليك وعل أمتك بالنفع في‬ ‫الدنيا ولخرة فما أحوج المة إلى رجال ونساء يعرفون قيمة الوقت‬ ‫ويطبقون ذلك في الحياة‪.‬‬ ‫‪ -5‬يقول عبد الرحمن ابن المام أبي حاتم الرازي " ربما كان يأكل وأقرأ‬ ‫عليه ويمشي وأقرأ عليه ويدخل الخلء وأقرأ عليه ويدخل البيت في طلب‬ ‫شيء وأقرأ عليه " فكانت ثمرة هذا المجهود وهذا الحرص على استغلل‬ ‫الوقت كتاب الجرح والتعديل في تسعة مجلدات وكتاب التفسير في مجلدات‬ ‫عدة وكتاب السند في ألف جزء‪.‬وصلوا ركعتين في ظلمة الليل لوحشة‬ ‫القبور‪ .‬قال‪ :‬فسفر‬ ‫الخرة أبعد مما تسافرون !‬ ‫فقالوا ‪ :‬دلنا على زاده ؟‬ ‫فقال‪ ) :‬حجوا حجة لعظائم المور‪ .‬وصوموا يوما شديدا حره لطول يوم نشوره (‪.‬‬ ‫وتدبر أخي المسلم معي ما قاله هذا الحكيم " من أمضى يوما من عمره في‬ ‫غير حق قضاه‪ .‫‪ – 3‬قال سيدنا عبد ال بن مسعود رضي ال عنه‪ :‬إني لمقت الرجل أن أراه‬ ‫فارغا ليس في شي من عمل الدنيا ول عمل الخرة "‬ ‫‪ -4‬روي أن أبا الدرداء رضي ال عنه‪ .‬‬ ‫‪7‬‬ .‬وقف ذات يوم أمام الكعبة ثم قال‬ ‫لصحابه " أليس إذا أراد أحدكم سفرا يستعد له بزاد ؟ قالوا‪ :‬نعم‪ .

‫ممم مممم مممممم مممممم‬ ‫ممممم‪ -:‬ممممم مممم ممممم‬ ‫مممممممم‬ ‫ممممم‪2/4 -:‬‬ ‫ممممممم‪ -:‬ممممم مممم‬ ‫ممممممممم مممممممم‬ ‫ممم ممممم ‪ :‬م‪ /‬مممم‬ ‫ممممممم‪ -:‬ممم مم ممممم‬ ‫ممممممم‬ ‫‪8‬‬ .

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful