‫العلج ا لج ماع ي مع م رضى الكلى‬

‫‪GROUP THERAPY WITH RENAL PATIENTS‬‬

‫عب دا لم جي د طا ش ني ازي‬
‫العلج ا لج ماع ي ط ريق ة م ن الطر ق الرئ يس ة لل تدخ ل في‬
‫ا لخ دم ة الج تم اع ية التي يست خد مه ا الخ صائ يو ن الج تم اعي ون‬
‫للت عا مل مع ك ثي ر من الم شكلت ا لش خص ية وال جت ما عي ة التي‬
‫تواجه الفراد‬
‫ويع ود ال سب ب في اس تخدا م هذ ه الطر يقة في م جا ل العلج‬
‫ال جت ماعي في الخ دم ة ال جت ما عي ة إلى ا لن جا ح الك بي ر ال ذي‬
‫حققت ه ه ذه الطري قة في ح ل الك ثي ر من الم شكلت ال جت ما عية‬
‫الت ي تو اجه م ختلف فئا ت ال مج تمع ‪ ،‬كم ا وأ ن الهت ما م بهذه‬
‫الط ريق ة ن ابع من أ هم ية ا لج ما عة في حيا ة الن سا ن بصفة‬
‫عا مة في إش با ع احت يا جات ه واهت ما مات ه ور غب اته ‪ ،‬وفي تن مية‬
‫مه ارات ه وخبر اته ‪ ،‬وفي تح قي ق أهدافه الش خصي ة ونموه‬
‫ا لنفس ي‪ ،‬وفي تح سين أداء ه الج تم اعي ‪ ،‬وفي ت شك يل ات جا هاته‬
‫وق يمه و مب ادئ ه‪ ،‬وفي ضب ط سل وك يا ته وت غي يره ا‪.‬‬
‫إ ن الت عام ل مع م رضى الفش ل ال كلو ي ي مث ل ت حد يا خا صا‬
‫للخ صائ يين الجت ما عي ين و الخ صا ئيا ت الج تم اع يات نظرا‬
‫لل وض ع الف ري د ا لذ ي ي مي ّز هذ ه الف ئة م ن ا لمرض ى‪ ،‬حيث‬
‫ي عاني مرض ى الفش ل ا لكلو ي كم ا ي عاني غير هم من ا لمرضى‬
‫م ن مش اعر مؤ لم ة مختل فة كا لشعو ر بال خوف والغ ضب‬
‫وال عجز و اليأ س والكت ئا ب والعز لة وت غيّ ر ا لنظر ة إلى‬
‫ا لنفس ‪ ،‬ول كن من ج هة أخ رى ي تميز ون عن غيره م من‬
‫ا لمرض ى ب وضع خا ص فري د م ن نوعه وهو مو اجهت هم للواقع‬
‫ا لذ ي يجعله م يع تم دو ن على ال جهز ة ل لبق اء وال تك يف مع هذا‬
‫ا لواقع ‪ ،‬هذا بال ضا فة إل ى أن ال عمل ية ال عل جي ة تتطل ب ت عاونا‬

‫مس تمرا بين الفر‬

‫يق العلجي وا لمري ض ب سب ب طول فترة‬

‫العلج ا لتي تستم ر غ الب ا طو ال حي اة الم ريض‪.‬‬
‫و يست خدم ال خصائ ي الج تم اعي ا لج ما عة م ع مرض ى الف شل‬
‫ا لكل وي كو سيل ة ل حثه م على مس اع دة بعضه م بع ضا في‬
‫مواج هة ا لم شاع ر الم ؤل مة المت رتب ة على ال صا بة ب المر ض‪،‬‬
‫وفي الت عا مل مع ته دي دات المر ض على حي اة الم ري ض‪ ،‬وفي‬
‫الت عا مل مع الواق ع الذ ي يفرض عليه م الع تم اد عل ى ال جهزة‬
‫والف ري ق ال طبي ل لب قاء ‪ ،‬كم ا تس اعده م ا لج ما عة في ا كت ساب‬
‫ا لمعلو ما ت اللز مة ع ن الم‬

‫رض والعلج وإ عا دة تح ديد‬

‫أدوا ره م في ال حيا ة خ اص ة في ما يتعلق ب علق اته م ال سر ية‬
‫وال وظ يف ية‪.‬‬
‫كم ا يست خد م ال خص ائي الج تم اعي ا لج ما عة ك وسي لة لتعل يم‬
‫الف ري ق ا لمع الج كي في ة الت عا مل وال تك يف مع نوع يا ت مختل فة‬
‫م ن ا لمرض ى‪ ،‬و مع الضغوط ال ناج مة ع ن الع مل في و حدات‬
‫ال غس يل ‪ ،‬هذ ا ب ال ضاف ة إلى م سا عد ته م للت عا مل مع مش اعر هم‬
‫ا لن اج مة ع ن إدرا كه م بم حدو دي ة دوره م في شفاء الم ريض‬
‫و عدم تق دي ر الم رضى لم ا ي قد مو ه م ن ج هد ‪.‬‬
‫إ ن است خدا م ا لج ما عة كو سيل ة علج ية ف اعل ة ومؤث رة في‬
‫و حدات ال غس يل يتط لب من الخ صائ ي الجت ماع ي ا لب دء ب عمل ية‬
‫ال تخط يط الت ي ي نبغي أن ت رك ز على العو ام ل الت ال ية ‪:‬‬
‫‪ - 1‬ت حدي د ا لمرض ى ال مست هدفي ن م ن عم لي ة ال تدخ ل‪ ،‬ومعرفة‬
‫م ن هم ؟ و ما هي خبر اتهم ؟ و ما هي م شاعر هم؟ واهتم ام ات هم‪،‬‬
‫و ما هي جوان ب ال تف اق والختلف في ما بي نهم ؟ و ما هي‬
‫حاج ات هم؟ وم ا هي مشكل تهم؟‬
‫‪ - 2‬تح دي د أ هداف العم ل ال جم اعي ‪.‬‬
‫‪ - 3‬ت حدي د ال نشط ة وال مها م الت ي ي مك ن من خل له ا حفز‬

‫و تش جي ع ا لمرضى لتح قي ق هذ ه ال هدا ف‪ ،‬و تح دي د ا لو سائل‬
‫و ال سا لي ب الت ي تسه م في إ يص ال ا لمعلو ما ت اللز مة إلى‬
‫ا لمرض ى‪ ،‬وفي ال بح‬

‫ث عن أفضل فر ص العم ل ا لم مك نة ل لتع امل‬

‫مع الصع وبا ت الت ي تواج ه الم رضى وأع ضاء الفر يق ا لمع الج‪.‬‬
‫‪ - 4‬ال حصو ل على دع م ا لمرض ى والفر يق الم عال ج في وح دة‬
‫ال غس يل لهذ ا ا لمشرو ع العلجي يع تبر أمرا أ سا سيا ل نج احه‬
‫ف منا قشة العم ل م ع ب عض ا لمرض ى ي مك ن أن يو ضّ ح لل خصائي‬
‫ال جت ماعي مد ى ملءم ة هذا ال عمل في إ شبا ع اح تيا جا تهم‬
‫ومعر فة درج ة ان جذا به م واست عد اده م لللتز ام ب هذ ا الع مل‪.‬‬
‫ومت ى ما تش كل ت ال جم اع ة يقو م الخ صائي الجت ماع ي بو ضع‬
‫"العق د الجت ماع ي ‪ " social contract‬الذ ي ي نبغي أ ن ي كون‬
‫واضح ا وب سيط ا وي جي ب على ال سئل ة الت ال ية ‪:‬‬
‫•ل ما ذا تك ون ت ال جم اع ة؟ ‪.‬‬
‫• وم ا أنشط ته ا؟ ‪.‬‬
‫• وم ا د ور ال قا ئد وأع ضاء ال جم اع ة؟ ‪.‬‬
‫•مت ى ت جت مع ا لج ما عة ؟ وأي ن؟‪.‬‬
‫•وك م ال مد ة ال زم ني ة ا لمقتر حة لل عمل ؟‪.‬‬
‫على أن ير‬

‫اعى إشراك أع ضاء ا لج ما عة في م ناق شة بنو د هذا‬

‫العق د والت فا ق عليه‪.‬‬
‫خلل ا لجل سا ت ال ولى م ن الع مل ا لج ماع ي ي نبغ ي شرح أهداف‬
‫ال عمل للم رضى بصو رة وا ضح ة ولغ ة مفه وم ة تس اع ده م على‬
‫ت فه م طب يع ة الع مل وأسل وبه وم ا هو م توقع منه م عمل ه داخل‬
‫ا لج ما عة ‪ ،‬كم ا يفض ل في بدا ية ال عم ل م ناق شة قض اي ا عا مة‬
‫كا لح دي ث ع ن الطق س أو ال طب خ أو مب ار اة في ك رة الق دم‬
‫و غيره ا م ن ا لموا ضي ع التي ت سا عد الم رضى على الح ديث‬
‫وا لم شا رك ة‪ ،‬وت عم ل على خل ق جو مل ئم ل بد ء العم ل وال تمهيد‬

‫ل لمو ضوع ال سا س‪.‬‬
‫ب عد ذل ك ت بد أ مرح لة العم ل التي تتضم ن م ناق شة المو اض يع‬
‫ا لمتف ق ع ليه ا وإت اح ة الف رصة للم رضى للت عب ير ع ن آرائهم‬
‫وأف كاره م وم شاعره م وخبر اته م الم رت بطة ب ال مشك لة وأس لوب‬
‫مواجهت ها ‪ .‬ويتر كز د ور الخ صائي في ه ذه المرح لة حول‬
‫توجي ه عم لي ة الت فاع ل الت ي ت حدث بي ن أعضا ء ال جم اع ة ت وج يها‬
‫ملئ ما ي سا عد في تحق يق أهدا ف ال جم اع ة فلو تر ك المر‬
‫لع ضاء ا لج ما عة يتح دث ون وي عبرو ن عن آرائه م ومش اعرهم‬
‫لس تمرت هذ ه ال عمل ية إل ى م ا ل نه اي ة وأصب ح ال نات ج من‬
‫ال عمل م حدو د جد ا‪.‬‬
‫إ ن ن جاح ال علج ال جم اعي يع تم د بدر جة ك بي رة عل ى ال مهنية‬
‫في ال عمل له ذا ينبغ ي أن يس تن د عم لن ا على خط ة ع مل منظ مة‬
‫و مدر وس ة ت ؤكد على اس تخدا م ال عمل يات الم هن ية ال ساس ية‬
‫(ا لدر اس ة والت شخي ص والعلج) التي تس هم إلى حد ب عي د في‬
‫تحق يق اله داف ال عل جي ة ا لمقترح ة‪ .‬لهذ ا يفض ل أن يقوم‬
‫الخ صائ ي الجت ماع ي ب ات با ع ا لخطوات ا لت ال ية‪:‬‬
‫‪ - 1‬منا قشة ك ل قضي ة على حدا‪.‬‬
‫‪ - 2‬تل خي ص أ هم ا لجوا نب الم رتب طة بك ل قض ية‪.‬‬
‫‪ - 3‬منا قشة ال سالي ب العلجي ة‪.‬‬
‫‪ - 4‬ال تفا ق على النش طة و الع ما ل وال مها م الت ي ت سا عد في‬
‫ح ل ال مش كلة‪.‬‬
‫‪ - 5‬تو فير المعل وما ت والت وجي ها ت والرش ادات التي تس اعد‬
‫على تن في ذ ا لحلول المقت رحة‪.‬‬
‫‪ - 6‬ت شجي ع أعضا ء ا لج ما عة ل تنفي ذ ال نشط ة الم تفق علي ها‬
‫وتو في ر الت شج يع و ال دع م والت عا طف وال حوافز وا لم ساندة‬
‫الل زمة‪.‬‬

‫‪ - 7‬ا لمت ابع ة ال مستم رة ل كل عض و م ن أعضا ء ا لج ما عة لمعرفة‬
‫مد ى وفائ ه ب التز ام اته و مسؤ ول يات ه‪ ،‬وتح دي د الصع وبات‬
‫وا لمعوقا ت الت ي تح ول د ون وفائ ه بهذ ه ال لتزا مات وم سا عدته‬
‫للتغ لب ع لي ها‪.‬‬
‫وب عد أ ن تح قق ال جم اع ة أهداف ها تأتي م رحل ة النف صا ل وإنهاء‬
‫ال عمل ‪ ،‬وفي هذ ه ا لمرحل ة ي نبغي أ ن يدر ك الخ صائي‬
‫ال جت ماعي حا جة ا لج ما عة إل ى تق وي م عمله ا و خبرات ها وذلك‬
‫م ن خلل مر اجعة الخ برات ال سا سي ة وإبر ازه ا‪ ،‬و التأكي د على‬
‫أه مي ة ال ستف اد ة من ها في حي ات ها ا لي وم ية ‪ ،‬و تسل يط ال ضوء‬
‫على المرح لة الق اد مة وا لنظ ر إلى ا لمس تقب ل‪.‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful